Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

موقع ملزمتي - قصة عقلة الاصبع للصف الخامس الإبتدائي الترم الثاني

10,980 views

Published on

موقع ملزمتي - قصة عقلة الاصبع للصف الخامس الإبتدائي الترم الثاني

Published in: Education
  • Dating for everyone is here: ❤❤❤ http://bit.ly/369VOVb ❤❤❤
       Reply 
    Are you sure you want to  Yes  No
    Your message goes here
  • Dating direct: ❶❶❶ http://bit.ly/369VOVb ❶❶❶
       Reply 
    Are you sure you want to  Yes  No
    Your message goes here

موقع ملزمتي - قصة عقلة الاصبع للصف الخامس الإبتدائي الترم الثاني

  1. 1. 00
  2. 2. 00 ‫شخصيات‬‫القصة‬‫في‬‫الفصل‬‫الرابع‬،‫الخامس‬،‫السادس‬ •‫أسامة‬:‫القصص‬ ‫قراءة‬ ‫يحب‬ ‫التبتدائي‬ ‫الخامس‬ ‫الصف‬ ‫في‬ ‫تلميذ‬ ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫الخيال‬ ‫عالم‬ ‫في‬ ‫يسبح‬ ‫وكان‬ ‫الخيالية‬ •‫أماني‬:‫القصة‬ ‫تبطولة‬ ‫تشاركه‬ ‫التي‬ ‫وهي‬ ‫واحدة‬ ‫تبسنة‬ ‫أسامة‬ ‫من‬ ‫أبصغر‬ •‫صياد‬‫السفنج‬:‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫من‬ ‫السفنج‬ ‫ويصيد‬ ‫المطاط‬ ‫من‬ ‫كاملة‬ ‫ملتبس‬ ‫يلبس‬ •‫سعفان‬:‫في‬ ‫ويجلس‬ ‫السفنج‬ ‫بصيد‬ ‫في‬ ‫يساعده‬ ‫الذي‬ ‫السفنج‬ ‫بصياد‬ ‫زميل‬ ‫البحر‬ ‫سطح‬ ‫على‬ ‫الزورق‬ •‫منى‬:‫التي‬ ‫وهي‬ ‫السادس‬ ‫الفصل‬ ‫نهاية‬ ‫في‬ ‫ظهرت‬ ‫التي‬ ‫لسامة‬ ‫الصغرى‬ ‫التخت‬ ‫النوم‬ ‫من‬ ‫أسامة‬ ‫أيقظت‬ •‫فاستخدم‬ ‫والواقع‬ ‫الخيال‬ ‫تبين‬ ‫مزجت‬ ‫قصة‬ ‫هي‬ ( ‫البحار‬ ‫أعماق‬ ‫في‬ ‫مغامرات‬ ) ‫قصة‬ ‫الواقعية‬ ‫الحداث‬ ‫لتحقيق‬ ‫الخيال‬ ‫فيها‬ ‫الفصل‬‫الرابع‬ 1-‫حلم‬‫أم‬‫علم‬‫؟‬‫أتخر‬ ‫إلى‬ ‫مكان‬ ‫من‬ ‫ويتنقلن‬ ‫أتخرى‬ ‫مرة‬ ‫الماء‬ ‫فى‬ ‫يغوبصان‬ ( ‫أمانى‬ ) ‫و‬ ( ‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ( ‫)أمانى‬ ‫فقالت‬ ‫الماء‬ ‫فى‬ ‫الحركة‬ ‫تعودا‬ ‫ان‬ ‫تبعد‬ ‫ويسر‬ ‫تبسهولة‬ ‫هذا‬ ‫يفعلن‬ ‫أنهما‬ ‫لحظا‬ . ( ‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫يا‬ ‫حقا‬ ‫عجيبة‬ ‫مغامرة‬ ‫هذة‬ " : ( ‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫لتخيها‬ ‫؟‬ ‫فيها‬ ‫ما‬ ‫أعجب‬ ‫تعرف‬ ‫هل‬ :‫س‬ : ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ )‫وقال‬ ‫فكر‬ : ‫ج‬ 1‫بصخرية‬ ‫جزائر‬ ‫أحيانا‬ ‫منها‬ ‫وننكون‬ ‫المرجانية‬ ‫المستعمرات‬ ‫يصنع‬ : ‫المرجان‬ ‫حيوان‬ - ‫الناس‬ ‫عليها‬ ‫يعيش‬ ‫البحر‬ ‫سطح‬ ‫فوق‬ ‫كاملة‬ 2‫منشار‬ ‫وأتبو‬ ‫سيف‬ ‫أتبو‬ - 3‫المضيئة‬ ‫السماك‬ - 4‫العجيب‬ ‫التخطبوط‬ - ‫فقالت‬ ( ‫أمانى‬ ) ‫يا‬ ‫أنت‬ ‫قولى‬ ‫الغز‬ ‫هذا‬ ‫حل‬ ‫فى‬ ‫تحيرت‬ ‫أنا‬ ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫قال‬ ‫وأتخيرا‬ ‫عقلة‬ ‫حجم‬ ‫إلى‬ ‫تحولنا‬ ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫يا‬ ‫وأنت‬ ‫أنا‬ ‫هو‬ ‫شىء‬ ‫أعجب‬ ) : (‫)أمانى‬ . ( ‫البحر‬ ‫اعماق‬ ‫فى‬ ‫والمشى‬ ‫البصبع‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫ونحن‬ ‫نتنفس‬ ‫وكيف‬ ‫نغرق؟‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ‫البحر‬ ‫أعماق‬ ‫فى‬ ‫نمشى‬ ‫فكيف‬ :‫س‬ ‫(؟‬ ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫حجم‬ ‫إلى‬ ‫وتحولنا‬ ‫الهواء‬ ‫عن‬ ‫تبعيدا‬ . ‫حلم‬ ‫فى‬ ‫نكون‬ ‫أن‬ ‫الغريبة‬ ‫الحوال‬ ‫هذة‬ ‫لكل‬ ‫الوحيد‬ ‫التفسير‬ 2–‫سفينة‬‫العماق‬
  3. 3. 00 ‫تبيد‬ ( ‫البصبع‬ ‫وأمسك)عقلة‬ ‫ويقترب‬ ‫البحر‬ ‫أعماق‬ ‫فى‬ ‫يتحرك‬ ‫قوى‬ ‫كشاف‬ ‫نور‬ ‫*ظهر‬ ‫حجرة‬ ‫أسفلها‬ ( ‫بصغيرة‬ ‫غوابصة‬ ) ‫يشبه‬ ‫شيئا‬ ‫فوجدا‬ ‫أحسن‬ ‫الحيتاط‬ ‫وقال‬ (‫)أمانى‬ ‫أتخته‬ ‫مستديرة‬ ‫نافذة‬ ‫ومقدمتها‬ ‫المتين‬ ‫الزجاج‬ ‫من‬ ‫بصغيرة‬ ‫نوافذ‬ ‫عدة‬ ‫لها‬ ‫كالكرة‬ ‫مستديرة‬ ‫الغماق‬ ‫سفينة‬ ‫إتها‬ ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫فقال‬ ‫القوى‬ ‫الكشاف‬ ‫النور‬ ‫منها‬ ‫يخرج‬ ‫؟‬ (‫العماق‬ ‫سفينة‬ ) ‫تستخدم‬ ‫فيما‬ :‫س‬ ‫البحر‬ ‫أعماق‬ ‫لكتشاف‬ ‫تخصيصا‬ ‫مصنوعة‬ ( ‫العماق‬ ‫سفينة‬ ) : ( ‫أمانى‬ ) ‫فقالت‬ ‫ورأيت‬ ‫عنها‬ ‫قرأت‬ :( ‫البصبع‬ ‫فقال)عقلة‬ ‫؟‬ ( ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫يا‬ ‫هذا‬ ‫عرفت‬ ‫كيف‬ ‫فبدأت‬ ‫الكتب‬ ‫أنواع‬ ‫كل‬ ‫قراءة‬ ‫أحب‬ ‫وأنا‬ ‫ومتعة‬ ‫فائدة‬ ‫فالقراءة‬ ‫الكتب‬ ‫تبعض‬ ‫فى‬ ‫بصورتها‬ ‫يزداد‬ ‫الماء‬ ‫أن‬ ‫ولحظا‬ ‫نوافذها‬ ‫تبإحدى‬ ‫وتعلقا‬ ‫العماق‬ ‫الى‬ ‫الهبوط‬ ‫فى‬ (‫العماق‬ ‫)سفينة‬ . ‫البحر‬ ‫أعماق‬ ‫الى‬ ‫الهبوط‬ ‫زاد‬ ‫كلما‬ ‫يشتد‬ ‫والظلم‬ ‫تبرودة‬ ‫؟‬ ‫الظلم‬ ‫فى‬ (‫العماق‬ ‫)سفينة‬ ‫فعلت‬ ‫ماذا‬ :‫س‬ * ‫أسفل‬ ‫إلى‬ ‫متجهة‬ ‫قوية‬ ‫كشافة‬ ‫أنوار‬ ‫ةثلةثة‬ ( ‫العماق‬ ‫سفينة‬ ) ‫أضاءت‬ ‫الظلم‬ ‫زاد‬ ‫لما‬ ‫؟‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫وأتخته‬ ( ‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫رأى‬ ‫ماذا‬ :‫س‬ * ‫وفوقه‬ (‫زرقاء‬ –‫تخضراء‬ –‫ألوانه)حمراء‬ ‫تبساط‬ ‫يغطيه‬ ‫كأنما‬ ‫تماما‬ ‫واضح‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫القاع‬ ‫فى‬ ‫غارقة‬ ‫سفن‬ ‫وتبقايا‬ ‫عجيبة‬ ‫وأسماك‬ ‫والقواقع‬ ‫والبصداف‬ ‫المحار‬ ‫من‬ ‫أنواع‬ . ‫الكبير‬ ‫الواسع‬ ‫فمها‬ ‫تغلق‬ ‫أن‬ ‫تستطيع‬ ‫فل‬ ‫طويلة‬ ‫كبيرة‬ ‫اسنانها‬ ‫واسماك‬ ‫؟‬ ‫البحر‬ ‫أعماق‬ ‫فى‬ ‫الفلم‬ ‫تبعض‬ ‫تصوير‬ ‫تم‬ ‫كيف‬ :‫س‬ * ‫فى‬ ‫منهمكين‬ ‫الرجال‬ ‫تبعض‬ ‫فرأى‬ (‫العماق‬ ‫)لسفينة‬ ‫النافذة‬ ‫من‬ (‫البصبع‬ ‫فنظر)عقلة‬ ‫البحرية‬ ‫الحياة‬ ‫عن‬ ‫فيلما‬ ‫تلتقط‬ ‫سينمائى‬ ‫تصوير‬ ‫آلة‬ ‫وراء‬ ‫يقف‬ ‫وأحدهم‬ ‫العمل‬ (‫فمه‬ ‫فى‬ ‫تقف‬ ‫الكلمات‬ ‫جعل‬ ‫منظرعجيبا‬ ‫رأى‬ ‫وكأنه‬ ‫يتكلم‬ ‫أن‬ ‫س:)وأراد‬ ‫؟‬ ( ‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫رآه‬ ‫الذى‬ ‫العجيب‬ ‫المنظر‬ ‫بصف‬ ‫لها‬ ‫سوداء‬ ‫سمكة‬ ) : ‫فمه‬ ‫فى‬ ‫تقف‬ ‫الكلمات‬ ‫جعل‬ ‫عجيبا‬ ‫منظرا‬ (‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫رأى‬ ‫السمكة‬ ‫لهذة‬ ‫لتتسع‬ ‫تتمدد‬ ‫ومعدتها‬ ‫الحجم‬ ‫فى‬ ‫منها‬ ‫أكبر‬ ‫سمكة‬ ‫تبتلع‬ ‫مخيف‬ ‫رأس‬ . ‫العظيم‬ ‫الخلق‬ ‫سبحان‬ ‫وقال‬ ‫الكبيرة‬ 3-‫مدينة‬‫تحت‬‫البحر‬‫العجيبة؟‬ ‫المدينة‬ ‫فى‬ ‫وأتخته‬ (‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫رأى‬ ‫ماذا‬ :‫س‬ * ‫الزجاج‬ ‫من‬ ‫نوافذ‬ ‫لها‬ ‫كبيرة‬ ‫معدنية‬ ‫كرة‬ ‫شكل‬ ‫على‬ ‫تبيوتها‬ ‫معظم‬ ‫البحر‬ ‫تحت‬ ‫مبنية‬ ‫مدينة‬ ‫المدينة‬ ‫تبيوت‬ ‫وكل‬ ‫معدنية‬ ‫قباب‬ ‫تعلوها‬ ‫أومرتبعة‬ ‫مستطيلة‬ ‫البيوت‬ ‫وتبعض‬ ‫المتين‬ ‫القوى‬ ‫قاع‬ ‫على‬ ‫ترتكز‬ ‫متينة‬ ‫أعمدة‬ ‫على‬ ‫تقوم‬ ‫زجاجية‬ ‫نوافذ‬ ‫لها‬ ‫مغطاة‬ ‫تبممرات‬ ‫متصلة‬ . ‫البحر‬ ‫؟‬ ‫البحر‬ ‫تحت‬ ‫العجيبة‬ ‫المدينة‬ ‫تبناء‬ ‫تم‬ ‫كيف‬ :‫س‬ * . ‫الحديث‬ ‫والعلم‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫تباستخدام‬ ‫البحر‬ ‫تحت‬ ‫مدن‬ ‫تبناء‬ ‫؟‬ ‫والبيوت‬ ( ‫العماق‬ ‫)سفينة‬ ‫تبين‬ ‫التفاهم‬ ‫لغة‬ ‫ما‬ :‫س‬ *
  4. 4. 00 ‫حمراء‬ ‫و‬ ‫تخضراء‬ ‫ضوئية‬ ‫إشارات‬ ‫وأرسلت‬ ‫البيوت‬ ‫أحد‬ ‫من‬ (‫العماق‬ ‫)سفينة‬ ‫أقترتبت‬ ‫تبأحد‬ ‫أتخته‬ ‫و‬ (‫البصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫وتعلقا‬ ‫وزرقاء‬ ‫بصفراء‬ ‫أتخرى‬ ‫تبإشارت‬ ‫عليها‬ ‫الرد‬ ‫وتم‬ . ( ‫أمانى‬ ) ‫يا‬ ‫حلوة‬ ‫المغامرة‬ ‫وزادت‬ ‫البيوت‬ ‫الكلمة‬‫معناها‬‫الكلمة‬‫مضادها‬ ‫غاص‬ ‫البحار‬ ‫أعماق‬ ‫في‬ ‫نزل‬ ‫غاص‬ ‫بصعد‬ ‫التفتت‬ ‫نظرها‬ ‫وجهت‬ ‫الحركة‬ ‫السكون‬ ‫المغامرات‬ ،‫المغامرة‬ ‫م‬ ‫الشدائد‬ ‫في‬ ‫الدتخول‬ ‫وهي‬‫تعرف‬ ‫تجهل‬ ‫دهش‬ ‫تحير‬ ‫صلبة‬ّ ‫ال‬ ‫اللينة‬ ‫أخشى‬ ‫أتخاف‬ ‫كاملة‬ ‫ناقصة‬ ‫نلف‬ ‫ندور‬ ‫يبنون‬ ‫يهدمون‬ ‫المتين‬ ‫القوي‬ ‫قاع‬ ‫سطح‬ ‫نهبط‬ ‫ننزل‬ ‫ذكر‬ّ ‫ت‬ ‫نسى‬ ‫هيا‬ ‫أسرعي‬ ‫يختفي‬ ‫يظهر‬ ‫الصداف‬‫والمحار‬ ‫والقواقع‬ ‫لبعض‬ ‫تبيوت‬ ‫البحرية‬ ‫الحيوانات‬ ‫الرتخوة‬ ‫الغريبة‬ ‫المألوفة‬ ‫منهمكين‬ ‫ومثاتبرين‬ ‫جادين‬ ‫أمسك‬ ‫أفلت‬ ‫يشتد‬/‫يتمدد‬ ‫يزداد‬ ‫تعالي‬ ‫ارجعي‬ ‫تلتقط‬ ‫تصور‬ ‫دة‬ّ ‫ع‬ِ ‫قلة‬ِ ‫استقرت‬ ‫سكنت‬ ‫أو‬ ‫ةثبتت‬ ‫بعض‬ ‫كل‬ ‫استدارت‬ ‫دارت‬ ‫الخيال‬ ‫الحقيقة‬ ‫ترتكز‬ ‫تستند‬‫يشتد‬/ ‫يزيد‬ ‫ينقص‬ ‫ممرات‬ ‫طرق‬ ‫يغطيه‬ ‫يكشفه‬ ‫ظلت‬ ‫استمرت‬ ‫ضخمة‬ ‫ضئيلة‬ ‫تفسر‬ ‫وتبين‬ ‫توضح‬ ‫مختلف‬ ‫متشاتبه‬ / ‫متفق‬
  5. 5. 00 ‫الكلمة‬‫معناها‬‫الكلمة‬‫مضادها‬ ‫تتمدد‬ ‫تنكمش‬ ‫النصراف‬ ‫الحضور‬ ‫همس‬ ‫بصاح‬ ‫الكلم‬ ‫ة‬ ‫جمعها‬‫الكلمة‬‫جمعها‬ ‫أخت‬ ‫أتخوات‬ ‫الكرة‬ ‫الكرات‬ ‫أخ‬ ‫إتخوة‬ ‫نافذة‬ ‫نوافز‬ ‫الماء‬ ‫المواه‬ ‫أو‬ ‫المياه‬ ‫سفينة‬ ‫سفائن‬ ‫أو‬ ‫سفن‬ ‫مكان‬ ‫أمكنة‬ ‫أو‬ ‫أماكن‬ ‫الماء‬ ‫المواه‬ ‫أو‬ ‫المياه‬ ‫عجيبة‬ ‫عجائب‬ ‫أو‬ ‫عجيبات‬ ‫قاع‬ ‫قيعة‬ ‫أو‬ ‫قيعان‬ ‫الصغي‬ ‫ر‬ ‫الصغراء‬ ‫أو‬ ‫الصغار‬ ‫فم‬ ‫أفمام‬ ‫أو‬ ‫أفواه‬ ‫البحر‬ ‫البحور‬ ‫أو‬ ‫التبحر‬ ‫أو‬ ‫البحار‬ ‫العالم‬ ‫العوالم‬ ‫رة‬ّ ‫م‬ ‫مرات‬ ‫أو‬ ‫مرار‬ ‫كبيرة‬ ‫كبائر‬ ‫أو‬ ‫كبيرات‬ ‫قاع‬ ‫أقواع‬ ‫أو‬ ‫قيعان‬ ‫معدة‬ ‫معد‬ ‫أو‬ ‫معدات‬ ‫بديعة‬ ‫تبديعات‬‫الصدف‬ ‫ة‬ ‫البصداف‬ ‫جسم‬ ‫جسوم‬ ‫أو‬ ‫أجسام‬ ‫البحر‬ ‫البحور‬ ‫أو‬ ‫البحار‬ ‫أو‬ ‫التبحر‬ ‫مادة‬ ‫مواد‬ ‫أذن‬ ‫آذان‬ ‫الحبر‬ ‫الحبور‬ ‫أو‬ ‫الحبار‬ ‫قبة‬ ‫قباب‬ ‫اللغز‬ ‫اللغاز‬‫المغا‬ ‫مرة‬ ‫المغامرات‬ ‫حجم‬ ‫حجوم‬‫العم‬ ‫ق‬ ‫العماق‬ ‫الغريب‬ ‫ة‬ ‫الغرائب‬ ‫أو‬ ‫الغريبات‬
  6. 6. 00 ‫الكلم‬ ‫ة‬ ‫جمعها‬‫الكلمة‬‫جمعها‬ ‫جزيرة‬ ‫جزائر‬ ‫حجرة‬ ‫حجرات‬ ‫أو‬ ‫حجر‬ ‫أسئلة‬ ‫س‬1:‫كيف‬‫كان‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫وأخته‬‫أماني‬‫ينتقلن‬‫في‬‫الماء‬‫؟‬ ‫الماء‬ ‫في‬ ‫الحركة‬ ‫على‬ ‫تعودا‬ ‫لنهما‬ ‫ويسر‬ ‫سهولة‬ ‫في‬ ‫ينتقلن‬ ‫كانا‬ ‫س‬2:‫من‬‫الذي‬‫يصنع‬‫المستعمرات‬‫المرجانية‬‫؟‬ ‫المرجان‬ ‫حيوان‬ ‫س‬3:‫لماذا‬‫يعتبر‬‫الخطبوط‬‫حيوانا‬‫بحريا‬‫عجيبا‬‫؟‬ ‫النظار‬ ‫عن‬ ‫فتخفيه‬ ‫الماء‬ ‫تلون‬ ‫كالحبر‬ ‫مادة‬ ‫جسمه‬ ‫من‬ ‫ويخرج‬ ‫أذرع‬ ‫ةثماني‬ ‫له‬ ‫لن‬ ‫س‬4:‫ما‬‫أعجب‬‫شيء‬‫في‬‫المغامرات‬‫؟‬‫ولماذا‬‫؟‬ ‫)عقلة‬ ‫حجم‬ ‫إلى‬ ‫تحول‬ ‫ولكنهما‬ ‫الناس‬ ‫تبقية‬ ‫مثل‬ ‫ناس‬ ‫لنهما‬ ، ‫وأماني‬ ‫أسامة‬ ‫هو‬ . ‫الهواء‬ ‫عن‬ ‫ا‬ً ‫تبعيد‬ ‫ويتنفسان‬ ‫يغرقا‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ‫البحار‬ ‫أعماق‬ ‫في‬ ‫ويمشيان‬ (‫البصبع‬ ‫س‬5:‫صف‬‫سفينة‬‫العماق‬‫؟‬ ‫بصغيرة‬ ‫غوابصة‬ ‫عن‬ ‫عبارة‬ ‫المتين‬ ‫الزجاج‬ ‫من‬ ‫بصغيرة‬ ‫نوافذ‬ ‫عدة‬ ‫لها‬ ‫كالكرة‬ ‫مستديرة‬ ‫حجرة‬ ‫أسفلها‬ ‫في‬ ‫القوي‬ ‫الكشاف‬ ‫نور‬ ‫منها‬ ‫يخرج‬ ‫مستديرة‬ ‫نافذة‬ ‫مقدمتها‬ ‫وفي‬ ‫س‬6:‫فيم‬‫تستخدم‬‫سفينة‬‫العماق‬‫؟‬ ‫البحار‬ ‫أعماق‬ ‫اكتشاف‬ ‫في‬ ‫تستخدم‬ ‫س‬7:‫كيف‬‫عرفها‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫؟‬ ‫الكتب‬ ‫تبعض‬ ‫في‬ ‫بصورها‬ ‫ورأى‬ ‫را‬ً ‫كثي‬ ‫عنها‬ ‫قرأ‬ ‫لنه‬ ‫س‬8:‫ما‬‫هي‬‫القصص‬‫التي‬‫يحب‬‫أسامة‬‫قراءتها‬‫؟‬ ‫العلمي‬ ‫الخيال‬ ‫وقصص‬ ‫الخيالية‬ ‫القصص‬ ‫س‬9:‫لماذا‬‫يحب‬‫أسامة‬‫قراءة‬‫كل‬‫أنواع‬‫الكتب‬‫؟‬ ‫الدنيا‬ ‫هذه‬ ‫عن‬ ‫شيء‬ ‫كل‬ ‫ليعرف‬ ‫س‬10:‫ماذا‬‫لحظ‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫وأخته‬‫عندما‬‫هبطا‬‫إلى‬‫قاع‬ ‫البحر‬‫؟‬ ‫يشتد‬ ‫والظلم‬ ‫تبرودة‬ ‫يزداد‬ ‫الماء‬ ‫أن‬ ‫وأتخته‬ ‫البصبع‬ ‫عقلة‬ ‫لحظ‬ ‫س‬11:‫كيف‬‫أضاءت‬‫سفينة‬‫العماق‬‫عندما‬‫هبطت‬‫إلى‬‫قاع‬ ‫البحر؟‬ ‫أسفل‬ ‫إلى‬ ‫متجهة‬ ‫كشافة‬ ‫أنوار‬ ‫ةثلةثة‬ ‫أضاءت‬
  7. 7. 00 ‫س‬12:‫ماذا‬‫رأى‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫وأخته‬‫عندما‬‫أضاءت‬‫سفينة‬ ‫العماق‬‫النوار‬‫؟‬ ‫ا‬ً ‫تمام‬ ‫ا‬ً ‫واضح‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫رأيا‬ ‫وزرقاء‬ ‫وخضراء‬ ‫حمراء‬ ‫ألوانه‬ ‫عجيب‬ ‫بساط‬ ‫يغطيه‬ ‫كأنه‬ ‫والقواقع‬ ‫والمحار‬ ‫الدصداف‬ ‫من‬ ‫أنواع‬ ‫فوقه‬ ‫تلمع‬ ‫س‬13:‫ما‬‫الشياء‬‫التي‬‫شاهدها‬)‫عقلة‬‫الصبع‬(‫وأخته‬‫في‬‫قاع‬ ‫البحر‬‫؟‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫في‬ ‫را‬ً ‫ظاه‬ ‫ل‬ً ‫وجب‬ ‫القاع‬ ‫في‬ ‫منها‬ ‫كبير‬ ‫جزء‬ ‫غاص‬ ‫غارقة‬ ‫سفينة‬ ‫بقايا‬ ‫رأيا‬ ‫س‬14:‫صف‬‫المنظر‬‫الذي‬‫رآه‬)‫عقلة‬‫الصبع‬(‫الذي‬‫جعل‬ ‫الكلمات‬‫تقف‬‫في‬‫فمه‬‫؟‬ ‫في‬ ‫منها‬ ‫أكبر‬ ‫أخرى‬ ‫سمكة‬ ‫تبتلع‬ ‫كبيرة‬ ‫وأسنان‬ ‫مخيف‬ ‫رأس‬ ‫لها‬ ‫سوداء‬ ‫سمكة‬ ‫رأى‬ ‫الحجم‬ ‫س‬15:‫لماذا‬‫ازدادت‬‫دهشة‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫عندما‬‫رأى‬‫هذا‬‫المنظر‬ ‫؟‬ ‫التي‬ ‫الكبيرة‬ ‫السمكة‬ ‫تلك‬ ‫لكل‬ ‫لتتسع‬ ‫غريب‬ ‫بشكل‬ ‫تتمدد‬ ‫السوداء‬ ‫السمكة‬ ‫معدة‬ ‫رأى‬ ‫لنه‬ ‫ابتلعتها‬ ‫س‬16:‫صف‬‫مدينة‬‫العماق‬‫التي‬‫رآها‬‫عقلة‬‫الصبع‬‫تحت‬‫سطح‬ ‫البحر‬‫؟‬ ‫كبيرة‬ ‫معدنية‬ ‫كرة‬ ‫شكل‬ ‫على‬ ‫بيوتها‬ ‫معظم‬ ‫المتين‬ ‫القوي‬ ‫الزجاج‬ ‫من‬ ‫نوافذ‬ ‫لها‬ ‫معدنية‬ ‫قباب‬ ‫تعلوها‬ ‫مربعة‬ ‫أو‬ ‫مستطيلة‬ ‫البيوت‬ ‫وبعض‬ ‫زجاجية‬ ‫نوافذ‬ ‫ا‬ً ‫أيض‬ ‫لها‬ ‫مغطاة‬ ‫بممرات‬ ‫متصلة‬ ‫المدينة‬ ‫بيوت‬ ‫وكل‬ ‫س‬17:‫على‬‫أي‬‫شيء‬‫تقوم‬‫بيوت‬‫هذه‬‫المدينة‬‫في‬‫قاع‬‫البحر‬‫؟‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫في‬ ‫ترتكز‬ ‫متينة‬ ‫أعمدة‬ ‫على‬ ‫تقوم‬ ‫س‬18:‫ماذا‬‫أرسلت‬‫سفينة‬‫العماق‬‫إلى‬‫بيوت‬‫المدينة‬‫؟‬ ‫وحمراء‬ ‫خضراء‬ ‫ضوئية‬ ‫إشارات‬ ‫أرسلت‬ ‫س‬19:‫بم‬‫رد‬‫عليها‬‫أصحاب‬‫البيت‬‫؟‬ ‫وزرقاء‬ ‫دصفراء‬ ‫بإشارات‬ ‫س‬20:‫شيئا‬ ‫هناك‬ ‫ولكن‬ ‫عجيب‬ ‫بحري‬ ‫حيوان‬ ‫الخطبوط‬ ‫إن‬ .. ‫حقا‬ ‫أماني‬ ‫"قالت‬ ‫أعجب‬ ‫ما‬ ‫أماني‬ ‫يا‬ ‫أنت‬ ‫قولي‬ .. ‫اللغز‬ ‫حل‬ ‫في‬ ‫تحيرت‬ ‫أنا‬ . ‫أسامة‬ ‫قال‬ ..‫وأغرب‬ ‫أعجب‬ "‫؟‬ ‫المغامرة‬ ‫هذه‬ ‫في‬ ‫شيء‬ ‫الدصبع؟‬ ‫عقلة‬ ‫سؤال‬ ‫على‬ ‫أماني‬ ‫ردت‬ ‫*بم‬
  8. 8. 00 ............................................................................................................ ..... ‫س‬21‫متجهة‬ ‫قوية‬ ‫كشافة‬ ‫أنوار‬ ‫ةثلةثة‬ ( ‫العماق‬ ‫)سفينة‬ ‫أضاءت‬ ‫الظلم‬ ‫زاد‬ ‫:"ولما‬ "‫تماما‬ ‫واضحا‬ ‫البحار‬ ‫قاع‬ ‫أماني‬ ‫وأخته‬ ‫أسامة‬ ‫...فرأي‬ ‫أسفل‬ ‫إلي‬ ( ‫قاع‬ ) ‫وجمع‬ ( ‫العماق‬ ) ‫ومفرد‬ ( ‫زاد‬ ) ‫مضاد‬ ‫هات‬ - ‫س‬22:‫منظرا‬ ‫رأي‬ ‫ولكنه‬ ، ‫يتكلم‬ ‫أن‬ ‫وأراد‬ ‫أماني‬ ‫إلي‬ ‫الدصبع‬ ‫عقلة‬ ‫التفت‬ " " ‫فمه‬ ‫في‬ ‫تقف‬ ‫الكلمات‬ ‫جعل‬ ..... ‫عجيبا‬ ‫؟‬ ‫الدصبع‬ ‫عقلة‬ ‫رأه‬ ‫الذي‬ ‫العجيب‬ ‫المنظر‬ ‫دصف‬ -‫أ‬ ‫في‬ ‫منها‬ ‫أكبر‬ ‫أخري‬ ‫سمكة‬ ‫تبتلع‬ ‫كبيرة‬ ‫وأسنان‬ ‫مخيف‬ ‫رأس‬ ‫لها‬ ‫سوداء‬ ‫سمكة‬ ‫رأي‬ ‫الحجم‬ ‫؟‬ ‫العجيبة‬ ‫المدينة‬ ‫في‬ ‫وأختة‬ ‫أسامة‬ ‫رأى‬ ‫ماذا‬ -‫ب‬ ............................................................................................................ ............................................................................................................ ......................................................................................................... ‫س‬23:‫ضع‬√‫أو‬× ( √ ) .‫الصخرية‬ ‫المستعمرات‬ ‫هي‬ ‫المرجانية‬ ‫المستعمرات‬ ‫أـ‬ ( √ ) .‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫في‬ ‫يتنفس‬ ‫أن‬ ‫النسان‬ ‫ليستطيع‬ ‫ـ‬ ‫ب‬ ( × ) ‫البحار‬ ‫أعماق‬ ‫في‬ ‫والبضائع‬ ‫الناس‬ ‫لنقل‬ ‫مصنوعة‬ ‫الغوادصة‬ ‫ـ‬ ‫ج‬ ‫الحربية‬ ‫الغراض‬ ‫في‬ ‫لستخدامها‬ ‫مصنوعة‬ ‫الغوادصة‬ ‫ـ‬ ( √ ) ‫والمحار‬ ‫والقواقع‬ ‫الدصداف‬ ‫من‬ ‫أنواع‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫في‬ ‫ـ‬ ‫د‬ ( × ) ‫البحر‬ ‫وسط‬ ‫في‬ ‫جزيرة‬ { ‫العجيبة‬ ‫}المدينة‬ ‫هـ‬ . ‫البحر‬ ‫سطح‬ ‫تحت‬ ‫مثبتة‬ ‫مدينة‬ ‫ـ‬ ‫س‬24:‫أكمل‬ ‫الصغير‬ ‫المرجان‬ ‫حيوان‬ ‫يضع‬‫المستعمرات‬‫المرجانية‬‫حتى‬ ‫وتكبر‬ ‫تكبر‬ ‫التي‬ ‫منها‬ ‫تتكون‬‫جزائر‬‫صخرية‬ ‫الفصل‬‫الخامس‬ 1-‫النسان‬‫اللى‬.. ‫ضخمة‬ ‫كبيرة‬ ‫خنفساء‬ ‫أو‬ ‫بحشرة‬ ‫أشبة‬ ‫عجيب‬ ‫شىء‬ ‫خرج‬ ‫البيوت‬ ‫وسط‬ ‫من‬ * ‫؟‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫دصف‬ : ‫س‬
  9. 9. 00 ‫تصدر‬ ‫المقدمة‬ ‫فى‬ ‫عيون‬ ‫وأربع‬ ‫عديدة‬ ‫وأقدام‬ ‫وسيقان‬ ‫أذرع‬ ‫له‬ ‫المعدن‬ ‫من‬ ‫هيكل‬ : ‫ج‬ . ‫الطريق‬ ‫لينير‬ ‫قوى‬ ‫أبيض‬ ‫نور‬ ‫العجيبة؟‬ ‫المدينة‬ ‫أهل‬ ‫يستعمله‬ ‫فيما‬ :‫س‬ * . ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫خادصة‬ ‫بأعمال‬ ‫للقيام‬ ‫العجيبة‬ ‫المدينة‬ ‫أهل‬ ‫يستعمله‬ : ‫ج‬ ‫؟‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫بها‬ ‫يقوم‬ ‫التى‬ ‫العمال‬ ‫ما‬ : ‫س‬ * ‫بسهولة‬ ‫كبيرة‬ ‫حفرة‬ ‫بحفر‬ ‫بدا‬ : ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫بها‬ ‫يقوم‬ ‫التى‬ ‫العمال‬ : ‫ج‬ (‫محتلفة‬ ‫أجهزة‬ – ‫حديدية‬ ‫أسطوانات‬ – ‫معدنية‬ ‫)دصناديق‬ ‫الثقيل‬ ‫الوزن‬ ‫وحمل‬ ‫ويسر‬ . ‫متينة‬ ‫شبكة‬ ‫فى‬ ‫بدقة‬ ‫يرتبها‬ ‫وأخذ‬ ‫الفكرة؟‬ ‫دصحت‬ ‫وهل‬ ‫؟‬ ( ‫أسامة‬ ) ‫بال‬ ‫على‬ ‫جاءت‬ ‫الفكرةالتى‬ ‫أذكر‬ :‫س‬ * ‫الرجل‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫للتأكد‬ ‫الزجاجية‬ ‫للنافذة‬ ‫الذهاب‬ (‫)اسامة‬ ‫بال‬ ‫على‬ ‫جاءت‬ ‫التى‬ ‫الفكرة‬ : ‫ج‬ ‫ويرسل‬ (‫اللى‬ ‫)النسان‬ ‫يفعله‬ ‫ما‬ (‫)التليفزيون‬ ‫شاشة‬ ‫على‬ ‫يرى‬ ‫المدينة‬ ‫فى‬ ‫الذى‬ . ‫ومهارة‬ ‫بدقة‬ ‫يتلقاه‬ ‫ما‬ ( ‫اللى‬ ‫النسان‬ ) ‫ينفذ‬ ‫و‬ ‫الشارات‬ ‫بجهاز‬ ‫وتوجيهاته‬ ‫تعليماته‬ .‫الفكرة‬ ‫دصحت‬ ‫نعم‬ ‫؟‬ ‫ولماذا‬ ‫؟‬ ( ‫امانى‬ ) ‫وجود‬ ‫المدينة‬ ‫فى‬ ‫الذى‬ ‫الرجل‬ ‫لحظ‬ ‫هل‬ :‫س‬ * ‫هناك‬ ‫أن‬ ‫أبدا‬ ‫يتخيل‬ ‫لم‬ ‫لنه‬ . ( ‫امانى‬ ) ‫وجود‬ ‫المدينة‬ ‫فى‬ ‫الذى‬ ‫الرجل‬ ‫يلحظ‬ ‫لم‬ ‫ل‬ : ‫ج‬ . (‫الدصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫حجم‬ ‫فى‬ ‫إنسان‬ ‫؟‬ ‫العمال‬ ‫بهذة‬ ‫الناس‬ ‫يقوم‬ ‫ل‬ ‫لماذا‬ :‫س‬ * ‫النسان‬ ‫يستطيع‬ ‫ل‬ ‫بأعمال‬ ‫يقوم‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫لن‬ ‫العمال‬ ‫بهذة‬ ‫الناس‬ ‫يقوم‬ ‫ل‬ : ‫ج‬ . ‫بها‬ ‫يقوم‬ ‫أن‬ ‫العادى‬ ‫أو‬ ‫؟‬ ‫البشرى‬ ‫النسان‬ ‫عن‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫بها‬ ‫يتميز‬ ‫التى‬ ‫للعمال‬ ‫أمثلة‬ ‫أذكر‬ :‫س‬ * ‫؟‬ ‫اللى‬ ‫والنسان‬ ‫البشرى‬ ‫النسان‬ ‫بين‬ ‫قارن‬ :‫س‬ : ‫ج‬1‫وقوة‬ ‫وسهولة‬ ‫بسرعة‬ ‫البحر‬ ‫قاع‬ ‫فى‬ ‫كبيرة‬ ‫حفرة‬ ‫حفر‬ ‫يستطيع‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ - 2( ‫ضخمة‬ ‫واسطوانات‬ ‫وأجهزة‬ ‫دصناديق‬ ) ‫االثقيلة‬ ‫الوزان‬ ‫يحمل‬ - 3‫تعب‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫المدة‬ ‫طالت‬ ‫مهما‬ ‫العمل‬ ‫فى‬ ‫الستمرار‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫يستطيع‬ - 4‫دصعبا‬ ‫كان‬ ‫مهما‬ ‫وإتقان‬ ‫ومهارة‬ ‫بدقة‬ ‫بالعمل‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫يقوم‬ - 5‫البرودة‬ - ‫المشتعلة‬ ‫)الفران‬ : ‫دصعبة‬ ‫ظروف‬ ‫فى‬ ‫العمل‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫يستطع‬ - . ( ‫بالماء‬ ‫وليتاةثر‬ ‫ليخاف‬ – ‫البحر‬ ‫قاع‬ – ‫الشديدة‬ ‫؟‬ ‫ولماذا‬ ‫؟‬ ‫البشرى‬ ‫النسان‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫هل‬ :‫س‬ ‫دصنع‬ ‫ولذلك‬ ‫والتفكير‬ ‫والعلم‬ ‫العقل‬ ‫أعطاه‬ ‫ال‬ ‫لن‬ ‫أفضل‬ ‫البشرى‬ ‫النسان‬ . ‫ل‬ : ‫ج‬ . ‫البشرى‬ ‫النسان‬ ‫له‬ ‫وضعه‬ ‫معين‬ ‫برنامج‬ ‫حسب‬ ‫للعمل‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫؟‬ ‫القصة‬ ‫من‬ ‫تعلمت‬ ‫كما‬ ‫العبارة‬ ‫إشرح‬ ( ‫المعجزات‬ ‫يشبه‬ ‫ما‬ ‫يصنع‬ ‫العلم‬ ) :‫س‬ ‫وعلج‬ ‫الدنيا‬ ‫تعمير‬ ‫فى‬ ‫وبركة‬ ‫وخير‬ ‫مفيد‬ ‫نافع‬ ‫فهو‬ ‫المعجزات‬ ‫يشبه‬ ‫ما‬ ‫يصنع‬ ‫العلم‬ : ‫ج‬ . ‫والتدمير‬ ‫والتخريب‬ ‫والقتال‬ ‫الحروب‬ ‫فى‬ ‫ل‬ ‫البشرية‬ ‫وتقدم‬ ‫المراض‬
  10. 10. 00 2-‫الختراع‬‫العجيب‬ ‫؟‬ ‫النظار‬ ‫عن‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫أختفى‬ ‫أين‬ :‫س‬ ‫معه‬ ‫ماء‬ ‫دخول‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫بالدخول‬ ‫له‬ ‫تسمح‬ ‫خادصة‬ ‫فتحة‬ ‫من‬ ‫بيوت‬ ‫أحد‬ ‫إلى‬ ‫دخل‬ : ‫ج‬ ‫؟‬ ( ‫اللى‬ ‫النسان‬ ) ‫دخول‬ ‫مكان‬ ( ‫الدصبع‬ ‫عقلة‬ ) ‫عرف‬ ‫كيف‬ :‫س‬ ‫على‬ ‫اللى‬ ‫النسان‬ ‫مراقبه‬ ‫تتم‬ ‫حيث‬ ‫الزجاجية‬ ‫للنافذة‬ ‫وأخته‬ (‫الدصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫ذهب‬ : ‫ج‬ . ‫البيوت‬ ‫أحد‬ ‫من‬ ‫دخوله‬ ‫عند‬ ‫التليفزيون‬ ‫شاشة‬ ‫حياتنا‬ ‫فى‬ ‫الكهرباء‬ ‫أهمية‬ ‫؟‬ ‫الكهرباء‬ ‫لتوليد‬ ‫القديمة‬ ‫الطرق‬ ‫ما‬ :‫س‬ * : ‫الكهرباء‬ ‫لتوليد‬ ‫القديمة‬ ‫الطرق‬ : ‫ج‬ 1‫كهرباء‬ ‫فتنتج‬ ‫الهواء‬ ‫يحركها‬ ( ‫الكبيرة‬ ‫الهوائية‬ ‫المراوح‬ ) ‫استخدام‬ - 2‫كهرباء‬ ‫فتنتج‬ ‫منخفض‬ ‫مكان‬ ‫الى‬ ‫عال‬ ‫مكان‬ ‫من‬ ‫والشللت‬ ‫المياه‬ ‫مساقط‬ - ‫؟‬ ( ‫الخامسة‬ ‫)التجربة‬ ‫الكهرباء‬ ‫لتوليد‬ ‫الجديدة‬ ‫الطريقة‬ ‫أذكر‬ :‫س‬ ‫سطح‬ ‫من‬ ‫يمتد‬ ‫جهاز‬ : ( ‫الخامسة‬ ‫التجربة‬ ) ‫الكهرباء‬ ‫لتوليد‬ ‫الجديدة‬ ‫الطريقة‬ : ‫ج‬ ‫العماق‬ ‫حتى‬ ‫الماء‬ ‫قاع‬ ) ‫اسفل‬ ‫من‬ ‫الجهاز‬ ‫يدخل‬ ‫البارد‬ ‫والماء‬ ( ‫البحر‬ ‫سطح‬ ) ‫أعلى‬ ‫من‬ ‫يدخل‬ ‫الدافئ‬ ‫الماء‬ . ‫الكهرباء‬ ‫يولد‬ ‫محرك‬ ‫بإدارة‬ ‫لنقوم‬ ‫الحرارة‬ ‫درجة‬ ‫فرق‬ ‫من‬ ‫ونستفيد‬ ( ‫البحر‬ ‫؟‬ ‫الخامسة‬ ‫التجربة‬ ‫من‬ ‫هدفا‬ ‫كان‬ ‫الطاقة‬ ‫من‬ ‫نوع‬ ‫أى‬ : ‫س‬ . ‫بسهولة‬ ‫ومتوفرة‬ ‫كالبترول‬ ‫البيئة‬ ‫تلوث‬ ‫فل‬ ‫نظيفة‬ ‫طاقة‬ : ‫ج‬ ‫؟‬ ‫المناسبة‬ ‫وما‬ ‫؟‬ ‫العبارة‬ ‫قال‬ ‫من‬ ( ‫مرتين‬ ‫جحر‬ ‫من‬ ‫المؤمن‬ ‫يلدغ‬ ‫ل‬ ) :‫س‬ ‫شديدا‬ ‫اضطرابا‬ ‫المياه‬ ‫أضطربت‬ ‫عندما‬ ‫والمناسبة‬ (‫الدصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫العبارة‬ ‫قائل‬ : ‫ج‬ . ‫تجاربه‬ ‫من‬ ‫التعلم‬ ‫النسان‬ ‫فعلى‬ ‫منه‬ ‫تضيع‬ ‫ل‬ ‫حتى‬ ( ‫أمانى‬ ) ‫أخته‬ ‫بيد‬ ‫فامسك‬ 2-‫صياد‬‫السفنج‬ ‫؟‬ ‫السفنج‬ ‫دصياد‬ ‫ملبس‬ ‫أذكر‬ :‫س‬ ‫ينظر‬ ‫زجاجية‬ ‫نافذة‬ ‫به‬ ‫حديدى‬ ‫رأس‬ ‫لها‬ ‫المطاط‬ ‫من‬ ‫كاملة‬ ‫السفنج‬ ‫دصياد‬ ‫:ملبس‬ ‫ج‬ ‫ما‬ ‫إلى‬ ‫المطاط‬ ‫من‬ ‫انبوبة‬ ‫الحديدى‬ ‫الرأس‬ ‫من‬ ‫وتخرج‬ ‫الماء‬ ‫سطح‬ ‫تحت‬ ‫حوله‬ ‫ما‬ ‫فيها‬ . ‫منها‬ ‫ليتنفس‬ ‫الهواء‬ ‫لتودصل‬ ‫السطح‬ ‫فوق‬ ‫؟‬ (‫السفنج‬ ‫)دصياد‬ ‫يستخدمها‬ ‫التى‬ ‫اللة‬ ‫ما‬ :‫س‬ ‫السفنج‬ ‫به‬ ‫ينتزع‬ ‫فروع‬ ‫ةثلةثة‬ ‫له‬ ‫خطاف‬ (‫السفنج‬ ‫)دصياد‬ ‫يستخدمها‬ ‫التى‬ ‫اللة‬ : ‫ج‬ ‫؟‬ ‫السفنج‬ ‫كيس‬ ‫لرفع‬ (‫السفنج‬ ‫)دصياد‬ ‫استخدمها‬ ‫التى‬ ‫الشارة‬ ‫أذكر‬ :‫س‬ ‫الى‬ ‫الكيس‬ ‫ليرتفع‬ ‫بيدة‬ ‫الحبل‬ (‫السفنج‬ ‫)دصياد‬ ‫شد‬ ‫السفنج‬ ‫كيس‬ ‫إمتل‬ ‫عندما‬ : ‫ج‬ . ‫الزورق‬ ‫؟‬ ‫أخته‬ ‫مكان‬ ‫ليعرف‬ ‫الغواص‬ ‫مع‬ (‫الدصبع‬ ‫)عقلة‬ ‫تفاهم‬ ‫هل‬ :‫س‬
  11. 11. 00 . ‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫معا‬ ‫وغادصا‬ ‫أخته‬ ‫ووجد‬ ‫للسطح‬ ‫ودصعد‬ ‫معه‬ ‫التفاهم‬ ‫يستطع‬ ‫لم‬ : ‫ج‬ ‫الكلمة‬‫معناها‬‫الكلمة‬‫مضادها‬ ‫يزحف‬ ‫ببطء‬ ‫يمشي‬ ‫قاع‬ ‫سطح‬ ‫يصدر‬ ‫منها‬ ‫منها‬ ‫يخرج‬ ‫سار‬ ‫وقف‬ ‫ينير‬ ‫يضيء‬ ‫مقدمة‬ ‫مؤخرة‬ ‫صمت‬ ‫سكت‬ ‫ينير‬ ‫يطفئ‬ ‫يسر‬ ‫سهولة‬ ‫همست‬ ‫دصاحت‬ ‫متينة‬ ‫قوية‬ ‫خاصة‬ ‫عامة‬ ‫خطرت‬ ‫جاءت‬ ‫يسر‬ ‫عسر‬ ‫همس‬ ‫خافت‬ ‫بصوت‬ ‫تكلم‬ ‫اتسعت‬ ‫ضاقت‬ ‫أتأكد‬ ‫أتحقق‬‫تحضري‬ ‫ن‬ ‫تغيبين‬ ‫يدوس‬ ‫يضغط‬ ‫ت‬ْ ‫ح‬ّ ‫ص‬َ ‫ت‬ْ

×