العينات الاحصائية
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×
 

Like this? Share it with your network

Share

العينات الاحصائية

on

  • 13,663 views

هذا الفيديو يوضح شرح العينات الاحصائية

هذا الفيديو يوضح شرح العينات الاحصائية

Statistics

Views

Total Views
13,663
Views on SlideShare
13,663
Embed Views
0

Actions

Likes
0
Downloads
70
Comments
0

0 Embeds 0

No embeds

Accessibility

Categories

Upload Details

Uploaded via as Microsoft PowerPoint

Usage Rights

© All Rights Reserved

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Processing…
Post Comment
Edit your comment

العينات الاحصائية Presentation Transcript

  • 1. الأحصـــــاء العينات الأحصائية
  • 2. العينات الاحصائية انواع العينات الاعتبارات التي يعتمد عليها الباحث الاساليب التي يتم فيها جمع المعلومات المتعلقة بظاهرة في أي مجتمع احصائي العينات غير الاحتمالية العينات الاحتمالية العينة البسيطه لعشوائية العينة العشوائية الطبقية العينة العشوائية المنتظمة العينة متعددة المراحل طريقة القرعة طريقة جداول الأرقام العشوائية مثال الحل مصادر الخطأ في العينات مثال
  • 3.
    • أسلوب الحصر الشامل أو اسلوب التعداد (census method)
    • وفيه تجمع البيانات من جميع الافراد أو العناصر الذين تتعلق بهم الظاهرة قيد الدراسة .
    • اسلوب العينة (sampling)
    • وفيه تجمع البيانات من عدد محدود من أفراد أو عناصر المجتمع الاحصائي . هذه المجموعة الجزئية من المجتمع الأحصائي تسمى عينة والأصل في العينة أن تكون ممثلة للمجتمع الاحصائي الذي اختبرت منه لان النتائج التي يحصل عليها الباحث من العينة سوف يعممها على المجتمع الاحصائي بكامله .
    الأساليب التي يتم فيها جمع المعلومات المتعلقة بظاهرة في اي مجتمع أحصائي :-
  • 4. ان اختيار الباحث لأسلوب دون اخر يعتمد على اعتبارات كثيرة منها :-
    • مدى توافر الامكانيات المادية والفنية واللازمة للبحث : فاذا كان ذلك متوافرا بالقدر الكافي ،يستخدم الباحث اسلوب الحصر الشامل والا فانه يختار اسلوب العينة ويلجأ البعض الي اسلوب العينة ايضا حتى ولو كانت الامكانيات المطلوبة متوفرة رغبة في التوفير في الوقت والجهد و النفقات .
    • طبيعة المجتمع الاحصائي من حيث عدده وتوزيعه ونوعيته : فاذا أمكن تحديد جميع مفردات المجتمع الاحصائي وامكن الوصول اليها يمكن اختيار اسلوب الحصر الشامل اما اذا كان من الصعب حصر جميع مفردات المجتمع الاحصائي او يستحيل ذلك فيستخدم اسلوب العينة اذ كيف يمكن لباحث تقدير نسبة المدخنين مثلا في بلد من البلدان عل يمكن عمليا الوصول الى كل مدخن؟ او كيف يمكن لباحث تقدير مخزون البلاد من المياه الجوفيه؟ ان استخدام اسلوب الحصر الشامل يستلزم حفر جميع الاراضي وهذا غير ممكن ابدا ولكن يمكن الحفر في عينة من الارض وتعميم النتائج على البلاد كلها .
    • طبيعة البيانات المطلوبة ومدى تعرض عناصر المجتمع الاحصائي للتلف اثناء الفحص او المشاهدة فاذا اراد باحث تقدير عمر نوع معين من المصابيح الكهربائية من انتاج مصنع معين فمن غير المعقول تجريب جميع المصابيح ولذا لا بد من اللجوء الي اسلوب العينة وكذلك عند فحص دم مريض لايعقل ان يلجأ الطبيب الي اسلوب الحصر الشامل لان ذلك يعني سحب جميع دم المريض
    • طبيعة النتائج المطلوبة : فإذا كان الباحث يهدف الي الحصول على نتائج اولية سريعة على قدر معقول من الدقة دون انتظار التفصيلية فانه يلجا الي اسلوب العينة وهذا ما تقوم به فعلا بعض مراكز البحث في الجامعات والمؤسسات للتنبؤ بنتائج الانتخابات مثلا اذ تجري الدراسة على عينة انتخابية تعطي نتائج قريبة من النتائج النهائية .
  • 5. انواع العينات
    • يمكن تقسيم العينات الي نوعين رئيسيين :
    • 1. العينات الاحتمالية : وهي العينات التي تتم بالاختيار العشوائي
    • 2. العينات غير الاحتمالية : وهي العينات التي لا تتم بالاختيار العشوائي
    • وفيما يلي تفصيل لكل من هذين النوعين :
    • 1. العينات الاحتمالية وتصنف الي :-
    ب :- العينة العشوائية الطبقية ج . العينة العشوائية المنتظمة د :- العينة متعددة المراحل
    • أ . العينة العشوائية البسيطة
  • 6.
        • العينة العشوائية البسيطة (simpel Random sample)
    وهي العينة التي يتم تكوين عناصرها على اساس تساوي الفرص امام جميع المجتمع الاحصائي للظهور في العينة او ان اية مجموعة جزئية من المجتمع الاحصائي وبحجم معين لها الفرصة نفسها لتختار كعينة من ذلك المجتمع ويتم ذلك عمليا بطريقتين :- 1.طريقة القرعة 2.طريقة جدول الارقام العشوائية
  • 7. :_ العينات الاحتمالية البسيطة
    • وتستخدم عادة في حالة المجتمعات المتجانسة الصغيرة فاذا اراد باحث اختيار خمسة اطفال كعينة من مجتمع حجمه 30 طفلا فانه يقوم بما يلي :
    • يعطي لكل طفل من الاطفال الثلاثين رقما متسلسلا من 1_ 30 .
    • يكتب الارقام من 1 الي 30 على قصاصات صغيرة متماثلة من الورق .
    • يطوي القصاصات ويضعها في سلة او صندوق ويخلطها جيدا .
    • يسحب قصاصة اولى ويسجل الرقم الذي تحمله وليكن (8).
    • بعيد القصاصة الي الكيس ويمزج القصاصات جميعها من جديد ويسحب قصاصة ثانية ويسجل الرقم الذي تحمله وليكن (15) { اذا سحبت القصاصة التي تحمل الرقم (8) كما في المرة الاولى فتعتبر لاغيه وتعاد الي الكيس ويتم السحب من جديد }.
    • تكرر هذه العملية _ عملية السحب مع الارجاع _ حتى يتكون لدى الباحث الارقام الخمسة المطلوبة ويعين الاطفال اصحاب هذه الارقام فيكونون مفردات العينة العشوائية البسيطة .
    اولأ :_ طريقة القرعة
  • 8. ثانيا :- طريقة جداول الارقام العشوائية
    • وتستخدم عادة في حالة المجتمعات الكبيرة وهي اسهل تنفيذا من طريقة القرعة حيث تستخدم جداول جاهزة للارقام العشوائية تجد نموذجا لها في نهاية الكتاب .
    • ترى في هذا النموذج اعدادا من رقمين مرتبة في صفوف واعمدة تم اختيارها عشوائيا من مجموعة الاعداد {99 ، 89 ، 000 ، 20 ، 10 ، 00} .
    • لاختيار عينة عشوائية بسيطة حجمها (5) اطفال من مجتمع حجمه (50) طفلا يقوم الباحث بالخطوات الاتية :-
    • 1. يعطي لكل طفل من الاطفال الخمسين رقما متسلسلا من (1) الي (50) ويكتب الارقام من منزلتين ( بقدر منازل عدد افراد المجتمع ) هكذا : 50 ، 49 ، 000 ، 30 ، 30 ، 20 ، 10 .
    • يختار عشرائيا صفا من الصفوف ( او عمودا من الاعمدة ) ويسير على الصف ( او العمود ) ويسجل اول خمسة ارقام يمر عليها فاذا بدأ مثلا بالصف الثامن يجد الارقام : 80 ، 05 ، 23 ، 26 . وحيث ان العدد 85 يزيد عن العدد 50 يمهله وينتقل لقراءة عدد اخر فيجد العدد 46 ثم العدد 47 اي ان العينة المطلوبة هم الاطفال الذين ارقامهم :47 ، 46 ، 05 ، 23 ، 26 .
  • 9. ب :- العينة العشوائية الطبقية
    • اذا وجد الباحث ان المجتمع الاحصائي غير متجانس وان بامكانه تقسيم هذا المجتمع الي قسمين او اكثر منفصلين وشاملين وفق معيار معين ولكي تكون العينة ممثلة تمثيلا صادقا لهذا المجتمع فانه يجعل العينة ايضا مقسمة الى اقسام مناظرة لتقسيمات المجتمع ويسحب بالطريقة العشوائية البسيطة عينة من كل قسم ويكون اتحاد هذه العينات الجزئية هي العينة الطبقية المطلوبة .
    • فاذا اراد باحث اختيار عينة طبقية حجمها 100 من مجتمع مكون من 1000 شخص 600 منهم ذكور والباقي اناث فانه يختار عينة عشوائية بسيطة حجمها 600÷1000 × 60 = 60 ويختار من الاناث عينة عشوائية بسيطة حجمها 400÷1000 × 100 = 40 ويكون اتحاد العينتين الناتجتين هي العينة المطلوبة .
  • 10. ج . العينة العشوائية المنتظمة
    • وهي العينة التي يتم اختيار مفرداتها بطريقة منتظمة ( غير عشوائية ) بناء على ترتيب معين بعد ان يتم اختيار نقطة البداية ( المفردة الاولى ) بطريقة عشوائية فاذا اراذ الباحث اختيار عينة حجمها 10 افراد من مجتمع حجمه 1000 فانه يتبع الخطوات الاتية :
    • 1. يعطي رقما متسلسلا من (1) الي (1000) لكل عنصر من عناصر المجتمع .
    • يحدد المافة الثابتة بين كل فرد من افراد العينة والذي يليه وهذه المسافة = عدد افراد المجتمع ÷ عدد افراد العينة = 1000÷10= 100.
    • يحدد رقم البداية فيختار عشوائيا رقما من 1 الي 100 وليكن (57).
    • يختار الرقم الثاني باضافة المسافة الثابتة الي رقم البداية فيكون الرقم الثاني هو 57+100=157.
    • يكرر هذه العمليه فيحصل على الارقام 957 ، 857 ، 357 ، 257 ، 157 ، 57.
    • من الواضح ان هذا النوع من العينات يقلل جهد الباحث ويختصر وقته وربما يكون اكثر دقة وموضوعية وفائدة ،كما ان هذا النوع من العينات يستعمل في حالات عدم توافر قائمة بعناصر المجتمع الاحصائي فقد يقف شخص على المدخل الرئيسي لمطعم ويستجوب مثلا كل عاشر شخص يدخل الي المطعم ليأخد رايه عن مستوى خدمات المطعم .
  • 11. د :- العينة متعددة المراحل
    • عندما يكون المجتمع الاحصائي كبيرا مكونا من اقسام مختلفة ومتعددة ومتباعدة فان الباحث _ اختصارا للوقت و الجهد والتكاليف _ يجري اختياره للعينة على مراحل هكذا :-
    • 1. يبدا بتقسيم المجتمع الي عدة اقسام ويختار بعض هذا الاقسام عشوائيا ( كمرحلة اولى ).
    • 2. يختار عينة عشوائية بسيطة من كل قسم من الاقسام التي اختيارها في المرحلة الاولى ( كمرحلة ثانية ).
    • 3. واذا احتاج الامر ، يختار عينة عشوائية بسيطة من كل عينة من العينات الاصغر التي تم اختيارها في المرحلة الثانية ( كمرحلة ثالتة )............ وهكذا .
  • 12. 2. العينات غير الاحتمالية
    • أ :- العينة العرضية : يقال ان الباحث قد اختار عينة عرضية عندما ياخد اية حالة يقابلها ويدخلها في عينته فاذا استوقف الباحث فردا من الافراد في احد الشوارع ليسأله عن رايه في قضية من القضايا فان هذا الاختيار يعد اختيارا عرضيا .
    • من الواضح ان هذا النوع من العينات لا يكون عادة ممثلا للمجتمع الاحصائي اذ ان وحدات العينة قد تم اختيارها بسبب سهولة الوصول اليها وليس لاي اعتبار اخر
    • ب :- العينة القصدية : وهي العينة التي يتم اختيار عناصرها وفقا لاهداف الباحث كان يقصد الباحث قادة مظاهرة ما لتعرف توجهات مجتمع المتظاهرين .
    • ج :- العينة الحصصية : وهي العينة التي تكون مقسمة الي اقسام ( حصص ) وفقا لتقسيمات المجتمع وتمثل كل حصة عدد الاشخاص الذين سيجرى البحث الميداني معهم تاركين اختيار الاشخاص انفسهم الى القائم بالمقابلة وهذا هو الفرق بين العينة الطبقية و العينة الحصصية اذ يتم اختيار افراد كل عينة جزئية من العينة الطبقة بطريقة عشوائية اما افراد كل عينة جزئية من العينة الحصصية فيتوك اختيارها للشخص الذي يجري المقابلة وبالتالي قد يتدخل عامل التحيز في هذا الاختيار .
  • 13. مثال (3):- عدد الطلبة في كلية جامعية كما هو يبين في الجدول ادناه . المجموع 248 264 512 السنة الخامسة 43 68 111 السنة الرابعة 61 38 99 السنة الثالثة 49 52 101 السنة الثانية 59 63 122 السنة الاولى 36 43 79 الجنس السنه ذكور اناث المجموع
  • 14. الحــــــــــــــــــل :-
    • مجموع جميع الطلبة =512
    • عدد افراد الفئة =51 اي نسبة 51÷512 = تقريبا 10:1
    • لذا فان عدد الطلبة الذين يلزم اختيارهم كما يلي :-
    المجموع 25 26 51 السنة الخامسة 4 7 11 السنة الرابعة 6 4 10 السنة الثالثة 5 5 10 السنة الثانية 6 6 12 السنة الاولى 4 4 8 الجنس السنه ذكور اناث االمجموع
  • 15. مصادر الخطأ في العينات
    • ان النتائج التي يحصل عليها الباحث من العينة قد لا تماثل تماما النتائج التي يحصل عليها من الحصر الشامل ،وذلك لان العينات عرضة لنوعين اساسيين من الاخطاء : اخطاء التحيز واخطاء الصدفة ( المعاينة ).
    • اولا :- اخطاء التحيز _ وهي الاخطاء التي تتعرض لها العينة لاسباب شتى مثل عدم الدقة في القياس او عدم كفاءة الباحثين او غموض كشوف الاسئلة او اعطاء بيانات غير صحيحة من قبل الاشخاص الذين تجمع منهم البيانات وهذه الاخطاء لسوء الحظ لا يمكن حصرها ووضع حدود لها .
    • ثانيا :- وترجع الي طبيعة الاختيار العشوائي للعينة فخواص العينة لا تتطابق مع خواص المجتمع الذي اختيرت منه ولذا فان تعميم اي خاصية من خواص العينة على المجتمع بكامله يتضمن الوقوع في خطأ يسمى خطأ الصدفة ( المعاينة ) فاذا ما حسبنا الوسط الحسابي ( س ) مثلا لكل عينة من العينات التي يمكن تكوينها من حجم معين لوجدنا ان هناك فروقا بين هذه الاوساط بعضها عن بعض وبينها وبين الوسط الحسابي للمجتمع الاصلي (u) و ( يقرا ميو ) ان الفرق ( س _ (u لاي عينة من العينات يقيس لنا خطأ الصدفة ( المعاينة ) ويلاحظ ان هذا الفرق يكون موجبا او سالبا او صفرا اما المجموع الكلي لجميع اخطاء الصدفة لكل العينات الممكنة فيساوي صفرا
    • ويلاحظ ايضا انه على العكس من اخطاء التحيز فان اخطاء الصدفة ( المعاينة ) يمكن قياسها ووضع حدود لها مما اعطى اسلوب العينة مزيدا من الثقة و اصبح هو الاسلوب المعتمد في جمع البيانات في معظم الدراسات الاحصائية .
  • 16. 23dad 2l6alba shahid shalabi I hope to win interest