ويطعمون الطعام على حبه

565 views
494 views

Published on

0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total views
565
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
3
Actions
Shares
0
Downloads
4
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

ويطعمون الطعام على حبه

  1. 1. ‫بسم ا الرحمن الرحيم‬ ‫يقول ا تعالى" ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما‬ ‫واسيرا............"‬ ‫فقد ذكر المؤرخون والمفسرون انه: مرض المامان الحسن‬ ‫والحسين عليهما السلم فعادهما رسول ا )ص( )جاء‬ ‫لعيادتهما وزيارتهما( ,ومعه بعض الصحابة, فقال احدهم :يا ابا‬ ‫الحسن لو نذرت في ابنيك نذرا ان ا عافاهما؟.‬ ‫فقال المام علي عليه السلم:اصوم ثلثة ايام شكرا لله‬ ‫عزوجل ,وكذلك قالت السيدة فاطمة عليها السلم ,وقال‬ ‫الحسنان ونحن ايضا نصوم ثلثة ايام وكذلك قالت خادمتهم‬ ‫فضة.فالبسهما ا لباس الشفاء والعافية فاصبحوا صياما‬ ‫وليس عندهم طعام, فخرج المام علي عليه السلم وجاء‬ ‫بالشعير ,فطحنته السيدة فاطمة الزهراء عليها السلم وعجنته‬ ‫وخبزت منه خمسة اقراص, لكل واحد قرص. فلما جلسوا‬ ‫للفطار , واذا بمسكين على الباب يقول:السلم عليكم يا اهل‬ ‫بيت محمد,انا مسكين من مساكين المسلمين اطعموني مما‬ ‫اطعمكم ا؟.‬ ‫فقدم المام علي قرصه له كذلك السيدة فاطمة والحسنان‬ ‫وخادمتهم فضة,وافطروا بالماء فقط, وباتوا تلك الليلة جياعا‬ ‫واصبحوا في اليوم التاني صياما لم يذوقوا ال الماء فقط.‬
  2. 2. ‫وفي الليلة الثانية جلسوا للفطار ,واذا بيتيم على الباب‬ ‫يستعطفهم ويسترحمهم .........فقدموا له اقراصهم وافطروا‬ ‫بالماء فقط , وباتوا جياعا واصبحوا في اليوم الثالث صياما لم‬ ‫يذوقوا ال الماء فقط.‬ ‫وفي الليلة الثالثة جلسوا للفطار واذا باسير على الباب‬ ‫يسترحمهم يستعطفهم.........فقدموا له اقراصهم وفطروا‬ ‫بالماء فقط.‬ ‫وجاء علي بالحسن والحسين الى رسول ا صلى ا عليه‬ ‫واله وسلم وهما يرتعشان من شدة الجوع.........فضمهما‬ ‫النبي ص اليه ثم انطلق وعلي الى دار فاطمة وهي في‬ ‫محرابها قد لصق بطنها بظهرها من الجوع......فقال النبي‬ ‫صلى ا عليه وسلم :واغوثاه ! انتم منذ ثلث فيما ارى! فهبط‬ ‫جبرائيل وقال:يا محمد خذ ما هيأ ا لك في اهل بيتك .‬ ‫فقال النبي: وما اخذ يا جبرائيل ؟ فقال: بسم ا الرحمن‬ ‫الرحيم " هل اتى على النسان حين من الدهر..........._الى‬ ‫ان قال _: ان البرار يشربون من كاس كان مزاجها كافورا,‬ ‫عينا يشرب بها عباد ا يفجرونها تفجيرا ,يوفون بالنذر )يعني‬ ‫عليا وفاطمة والحسن والحسين عليهم السلم( وخادمتهم فضة‬ ‫ويخافون يوما كان شره مستطيرا, ويطعمون الطعام على حبه‬ ‫)اي في سبيل ا , وقيل :على رغبتهم في الطعام( مسكينا‬ ‫)في الليلة الولى(ويتيما )في الليلة الثانية( واسيرا)في الليلة‬ ‫الثالثة( انما نطعمكم لوجه ا ل نريد منكم جزاءا ول شكورا‬
  3. 3. ‫)قال: وا ما قالوا هذا لهم ولكنهم اضمروه في انفسهم‬ ‫فاخبر ا بما في ضمائرهم) انا نخاف من ربنا يوما عبوسا‬ ‫قمطريرا , فوقاهم ا شر ذلك اليوم ولقاهم نظرة وسرورا,‬ ‫وجزاهم بما صبروا جنة وحريرا ........... الى اخر اليات.‬ ‫وهكذا نرى كيف ان اهل البيت عليهم السلم ضربوا الرقم‬ ‫القياسي في البذل والعطاء والجود والكرم والمواساة واليثار‬ ‫في سبيل ا تعالى , وكيف ان ا قدر منهم هذا العمل‬ ‫,فانزل فيهم قرانا يتلى اناء الليل واطراف النهار, يشهد بفضلهم‬ ‫وعظمتهم وكرامتهم عند ا تعالى، اللهم صلى على محمد‬ ‫وال محمد.‬

×