Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

حرفوش

202 views

Published on

  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

حرفوش

  1. 1. ‫مقابلة‬‫مع‬‫السيد‬‫عزيز‬‫حرفوش‬‫صاحب‬‫شركة‬ Fabricville‫لقمشة‬‫الستائر‬‫والثاث‬ ‫عناوين‬ ‫تهتم‬‫شركة‬Fabricville‫باستيراد‬‫أقمشة‬‫الستائر‬‫والثاث‬‫في‬‫النوعيى‬ ‫الجيدة‬‫والفاخرة‬‫وتوردها‬‫إلى‬‫دول‬،‫الخليج‬،‫أوروبا‬‫وأميركا‬ ‫نوعية‬‫القمشة‬‫المتوفرة‬‫لدينا‬‫فريدة‬‫ومتميزة‬‫عن‬‫تلك‬‫الموجودة‬‫في‬ ‫السواق‬‫إذ‬‫تقوم‬‫باستيراد‬‫أحدثها‬‫وأجودها‬‫في‬‫الخارج‬ ‫متواجدون‬‫في‬‫أسواق‬‫الخليج‬‫منذ‬25‫عاما‬ ‫افتتحنا‬‫منذ‬‫مدة‬‫أول‬‫فرع‬‫لنا‬‫في‬‫الزلقا‬‫والثاني‬‫في‬‫طرابلس‬‫على‬‫أن‬ ‫يليهما‬‫فرعي‬‫صيدا‬‫والبقاع‬ ‫لقد‬‫قررنا‬‫مقاومة‬‫كافة‬‫الوضاع‬‫المحيطة‬‫بنا‬‫ومتابعة‬‫الستثمار‬‫في‬ ‫بلدنا‬‫الحبيب‬ ‫الصداء‬‫الواردة‬‫من‬‫منافسينا‬‫تؤكد‬‫أننا‬‫سائرون‬‫على‬‫درب‬‫النجاح‬ ‫ل‬‫ندفع‬‫ضريبة‬‫الجمارك‬‫على‬‫ما‬‫نستورده‬‫من‬‫بضائع‬ ‫نحضر‬‫معظم‬‫المعارك‬‫العالمية‬‫الخاصة‬‫بعملنا‬‫من‬‫المانيا‬‫حتى‬‫ل‬ً ‫وصو‬ ‫إلى‬‫الصين‬ ‫لدينا‬‫اهتمامات‬‫عقارية‬‫وعلى‬‫رأسها‬‫المشروع‬‫العقاري‬‫العائلي‬Halat Hills‫الذي‬‫قررنا‬‫على‬‫شكل‬‫فيلت‬‫بحجم‬800‫و‬1000‫م‬ *‫ما‬‫هي‬‫اختصاصات‬‫شركتكم‬‫ل‬‫سيما‬‫وأنها‬‫تنوع‬‫عملها‬‫بين‬‫الهتمام‬ ‫بالشان‬‫العقاري‬‫وأقمشة‬‫الستائر؟‬ ‫تعرف‬‫شكرتنا‬‫باسم‬Fabricville‫وكانت‬‫قد‬‫تأسست‬‫في‬‫العام‬1996‫وهي‬‫ابتدأت‬ ‫عملها‬‫في‬‫مجال‬‫صناعة‬‫القمشة‬‫والمبلوسات‬‫لتنتقل‬‫فيما‬‫بعد‬‫إلى‬‫صناعة‬‫أقمشة‬ ‫الستائر‬‫وأثاث‬‫المنازل‬‫ولتعزز‬‫صناعتها‬‫هذه‬‫وتطورها‬‫مع‬‫مرور‬‫اليام‬‫فتصدر‬ ‫صناعاتها‬‫إلى‬‫دول‬‫الخليج‬‫وأميركا‬‫وقررنا‬ .‫وأوروبا‬‫في‬‫أيامنا‬‫هذه‬‫البيع‬‫بالتجزئة‬) 1
  2. 2. Retail‫وافتتحنا‬ (‫صالة‬‫عرض‬‫لهذا‬‫الغرض‬‫من‬‫حوالي‬5‫أشهر‬‫ولدينا‬‫تشكيلة‬‫رائعة‬ ‫وواسعة‬‫من‬‫أجود‬‫أفواج‬‫القمشة‬‫المتوسطة‬‫النوعية‬‫والفاخرة‬‫ونعتزم‬ .‫فيها‬ ‫التطور‬‫أكثر‬‫والنطلق‬‫باتجاه‬‫الععالم‬.‫الخارجي‬ *‫هل‬‫تصنعون‬‫أقمشتتكم‬‫على‬‫صعيد‬‫محلي‬‫أم‬‫تستقدمونها‬‫من‬‫الخارج‬ ‫ومن‬‫أين؟‬ ‫ل‬‫نملك‬‫أي‬‫مصانع‬‫محلية‬‫ونستورد‬‫بضاعتنا‬‫من‬‫كافة‬‫بلدامن‬‫العالم‬‫المصنعة‬ ‫لفضل‬‫وأجود‬‫أنواع‬‫القماش‬‫وأجمله‬‫على‬‫غرار‬‫كافة‬‫تجار‬‫القمشة‬‫المماثلة‬‫في‬ ‫لبنان‬‫ونحن‬‫نركز‬‫بشكل‬‫خاص‬‫على‬‫نوعية‬‫القمشة‬‫وأحدث‬‫التصاميم‬‫الخاصة‬.‫بها‬ *‫من‬‫الزبائن‬‫الذين‬‫يقصدونكم‬‫؟‬ ‫كل‬‫زبون‬‫راغب‬‫باقتناء‬‫قماش‬‫غير‬‫متوفر‬‫في‬‫السواق‬،‫يقصدنا‬‫فبضاعتنا‬‫مختلفة‬ ‫عما‬‫هو‬‫موجود‬‫في‬‫باقي‬‫المحال‬‫ول‬‫ندخل‬‫في‬‫حالة‬‫من‬‫التنافس‬‫مع‬‫الخرين‬‫إنما‬ ‫اكتسبنا‬‫شهرتنا‬‫لتلبيتنا‬‫لصعب‬‫رغبات‬‫زبائننا‬‫بالتزود‬‫بأحدث‬‫التصاميم‬‫وأجمل‬ .‫اللوان‬ *‫هل‬‫تستهدفون‬‫العاديين‬‫من‬‫الزبائن‬‫وتبيعون‬‫بالجملة‬‫لكبرى‬ ‫الشركات؟‬ ‫نتطلع‬‫إلى‬‫ارضاء‬‫الزبائن‬‫العاديين‬‫والتعامل‬‫مع‬‫مهندسي‬‫الديكور‬‫وصالت‬‫عرض‬ ‫المفروشات‬‫الراغبة‬‫بعرض‬‫أقمشة‬‫ستائر‬‫واثاث‬‫فريدة‬‫من‬‫نوعها‬‫كما‬‫أننا‬‫نبيع‬‫ورق‬ ‫الجدران‬.‫ايضا‬ *‫هل‬‫بنيتكم‬‫التوسع‬‫باتجاه‬‫أسواق‬‫الخليج؟‬ ‫اساس‬‫عملنا‬‫في‬‫منطقة‬،‫الخليج‬‫ونحن‬‫متواجدون‬‫فيها‬‫منذ‬25‫عاما‬‫ومعروفون‬ ‫من‬‫قبل‬‫شرائح‬‫واسعة‬‫من‬‫الزبائن‬‫ونزود‬‫تجار‬‫الجملة‬‫الخليجيين‬‫ببضائعنا‬‫بالنسبة‬ ‫للبنان‬‫ابتدأنا‬‫حديثا‬‫بالبيع‬‫بالتجزئة‬‫وافتتحنا‬‫أول‬‫فرع‬‫لنا‬‫في‬‫منطقة‬‫الزلقا‬‫والثاني‬ ‫في‬‫طرابلس‬‫)شارع‬‫نقابة‬‫وهناك‬ (‫الطباء‬‫نية‬‫لفتتاح‬‫فرعين‬‫آخرين‬‫واحد‬‫في‬ ‫صيدا‬‫والخر‬‫في‬.‫البقاع‬ *‫هل‬‫تنوون‬‫افتتاح‬‫مجال‬‫لكم‬‫في‬‫الخليج؟‬ 2
  3. 3. ‫ليس‬،‫ال،ن‬‫ا،ن‬‫نفضل‬‫التعامل‬‫مع‬‫الخليج‬‫عبر‬‫وكل ء‬‫لشركتنا‬‫على‬‫أ،ن‬‫ندرس‬ ‫موضوع‬‫افتتاح‬‫مجال‬‫لنا‬‫هناك‬‫في‬‫مرحلة‬‫لحقة‬‫والمور‬‫كافة‬‫واردة‬‫في‬ .‫المستقبل‬ *‫أل‬‫تخشو،ن‬‫من‬‫التوسع‬‫باستثماراتكم‬‫في‬‫لبنا،ن‬‫في‬‫هذه‬‫الونة‬ ‫بالذات؟‬ ‫شهدنا‬‫كافة‬‫مضمو،ن‬‫الحرب‬‫الهلية‬‫اللبنانية‬‫ونشأنا‬‫في‬‫ول‬ .‫ظلها‬‫زلنا‬‫نستثمر‬‫ضمن‬ ‫حدود‬‫ونأخذ‬‫ما‬‫يمكن‬‫أخذه‬‫من‬‫وهذه‬ .‫احتياطات‬‫بلدنا‬‫وسنظل‬،‫فيها‬‫وهذه‬ ‫طريقتنا‬‫اللبناني‬ .‫بالمقاومة‬‫هكذا‬‫يقصف‬ُ‫محله‬‫ومنزله‬‫ليعود‬‫ويوضب‬‫المحل‬ ‫والمنزل‬‫في‬‫وقت‬‫قصير‬‫ويعاود‬‫سير‬‫حياته‬‫الطبيعية‬‫في‬‫مهلة‬‫زمنية‬‫لقد‬ .‫قياسية‬ ‫قررنا‬‫مقاومة‬‫المشاكل‬‫والحوال‬‫المستهجنة‬‫الطارئة‬.‫علينا‬ *‫افتتحتم‬‫شركتكم‬‫في‬‫أوج‬‫حصول‬‫أزمات‬‫الربيع‬،‫العربي‬‫فكيف‬‫تأثرتم‬ ‫بهذه‬‫الزمات؟‬ ‫لو‬‫افتتحنا‬‫الشركة‬‫في‬‫فترة‬‫اخرى‬‫لكانت‬‫انطلقتها‬‫أقوى‬‫ولكن‬‫أصدا ء‬‫عملنا‬‫ايجابية‬ ‫جدا‬‫وما‬‫يصلنا‬‫من‬‫أخبار‬‫عن‬‫منافسينا‬‫يؤكد‬‫أننا‬‫سائرو،ن‬‫على‬‫درب‬‫النجاح‬‫واسفرنا‬ ‫مدروسة‬‫وبضاعتنا‬‫جيدة‬‫وتلئم‬‫كافة‬.‫الوذواق‬ *‫هل‬‫أنتم‬‫راضو،ن‬‫عن‬‫قيمة‬‫الضريبة‬‫المضافة‬‫المفروضة‬)TVA(‫وهل‬ ‫تجدو،ن‬‫أ،ن‬‫الدولة‬‫تفرض‬‫الكثير‬‫من‬‫الضرائب؟‬ ‫أنا‬‫ل‬‫أغشى‬‫في‬‫السجلت‬‫التي‬‫أقدمها‬‫للدولة‬‫وأتعامل‬‫معها‬‫كما‬‫أتعامل‬‫مع‬‫دول‬ ‫الخارج‬‫مع‬‫ادراكي‬‫أ،ن‬‫موارد‬‫الدولة‬‫من‬‫الضرائب‬‫تسلك‬‫طريقها‬ ‫إلى‬‫"جيوب‬‫والضرائب‬ "‫الزعرا،ن‬‫في‬‫الخارج‬‫أكثر‬‫ارتفاعا‬‫مما‬‫هي‬‫عليه‬‫في‬‫بلدنا‬ ‫ونحن‬‫ل‬‫ندفع‬‫الجمارك‬‫على‬‫القمشة‬‫التي‬‫نستوردها‬‫إنما‬‫فقط‬5‫على‬ %‫بعض‬ ‫الصناف‬‫كالستائر‬‫ولكن‬‫ندفع‬‫الـ‬TVA‫ويستفيد‬‫المواطن‬‫الخليجي‬‫الذي‬‫يقصد‬ ‫لبنا،ن‬‫ويشتري‬‫ما‬‫يحتاجه‬‫منبضاعة‬‫دو،ن‬‫دفع‬‫ضريبة‬‫الجمارك‬‫والضرائب‬‫المرتفعة‬ .‫عليها‬ *‫هل‬‫ل‬‫زال‬‫الخليجي‬‫مأخووذا‬‫بالذوق‬‫اللبناني‬‫أم‬‫أنه‬‫قد‬‫طور‬‫وذوقه‬ ‫الخاص‬‫بأقمشة‬‫الستائر‬‫والثاث؟‬ ‫ل‬‫زال‬‫الخليجي‬‫مقدرا‬‫للذوق‬‫اللبناني‬‫ولو‬‫أنه‬‫انفتح‬‫على‬‫استيراد‬‫القمشة‬‫من‬‫كافة‬ ‫أسواق‬‫فهو‬ .‫العالم‬‫مدرك‬‫لتميز‬‫اللبناني‬‫لعمله‬‫وديكوراته‬‫الداخلية‬‫للمنازل‬‫ول‬‫زال‬ 3
  4. 4. ‫اللبناني‬‫متقدما‬‫على‬‫غيره‬‫في‬‫ما‬‫يفعله‬‫وهو‬‫ينال‬‫الراتب‬‫العلى‬‫بعد‬‫لو‬ .‫الوروبي‬ ‫يقدر‬‫ساسة‬‫لبنا،ن‬‫قيمة‬‫مواطنيهم‬.‫وإمكاناتهم‬ *‫من‬‫هم‬‫تعتبرونه‬‫منافسا‬‫لكم؟‬ ‫يعرف‬‫المواطن‬‫جيدا‬‫لدى‬‫شرائه‬‫القمشة‬‫نوعيتها‬‫والمنافسة‬‫هي‬‫بين‬،‫الصناف‬ ‫فمنها‬‫الجيد‬‫والسي ء‬‫لذلك‬‫فإننا‬‫نحرص‬‫على‬‫استيراد‬‫أجود‬‫القمشة‬‫وأغلها‬ ‫لنضمن‬‫جودتها‬‫للزبو،ن‬‫لطول‬‫فترى‬.‫ممكنة‬ *‫هل‬‫موظفيكم‬‫لبنانيو،ن‬‫أم‬‫تستعينو،ن‬‫بخبرات‬‫أجنبية؟‬ ‫موظفونا‬‫لبنانيو،ن‬‫ول‬‫نستعين‬‫إل‬‫بالكفا ءات‬‫اللبنانية‬‫المتمكنة‬‫في‬‫كافة‬‫تعاملتها؟‬ ‫اي‬ *‫كلمة‬‫توجهونا‬‫للبنانيين‬‫هنا‬‫وفي‬‫الخليج‬‫بعد‬‫أ،ن‬‫تم‬‫تضييق‬‫الخناق‬‫عليهم؟‬ ‫ل‬‫شك‬‫أ،ن‬‫ظروف‬‫البلد‬‫باتت‬‫تنعكس‬‫على‬‫مواطنيه‬‫في‬‫الخارج‬‫ول‬‫حل‬‫إل‬‫في‬ ‫مقاومة‬‫الوضع‬‫والصمود‬‫في‬‫لبنا،ن‬‫ففيه‬‫عشنا‬‫وعلى‬‫ارضه‬‫نموت‬‫ونسعى‬‫بكافة‬‫ما‬ ‫أؤتينا‬‫لضما،ن‬‫العمل‬ .‫بقائه‬‫في‬‫الخارج‬‫ضروري‬‫ولكن‬‫لبنا،ن‬‫هو‬‫القاعدة‬‫التي‬ ‫ننطلق‬‫منها‬‫ونحن‬‫صامدو،ن‬.‫فيه‬ *‫هل‬‫تشاركو،ن‬‫بمعارض‬‫عالمية؟‬ ‫من‬‫الطبيعي‬‫أ،ن‬‫نحضر‬‫كافة‬‫المعارض‬‫التي‬‫تقام‬‫على‬‫صعيد‬‫عالمي‬‫والخاصة‬ ‫بنوعية‬‫عملنا‬،‫المانيا‬ :‫في‬،‫ايطاليا‬،‫تركيا‬‫بلجيكا‬‫ل‬ً ‫إ‬ ‫وصو‬‫إلى‬‫الصين‬‫لنعزز‬‫معارفنا‬ ‫ونجددها‬‫وكنا‬‫قد‬‫عرضنا‬‫منتوجاتنا‬‫مرات‬‫عدة‬‫في‬‫معارض‬‫أقيمت‬‫في‬‫فرانكفورت‬ ‫شنغهاي‬.‫ودبي‬ *‫كيف‬‫كا،ن‬‫القبال‬‫على‬‫بضائعكم‬‫في‬‫الخارج؟‬ ‫أقبل‬‫الجانب‬‫بكثافة‬‫على‬‫شرا ء‬‫بضائعنا‬‫ولقت‬‫استحسا،ن‬‫الوروبيين‬،‫والميركيين‬ ‫فذوقنا‬‫مختلف‬‫واستطعنا‬‫ايصاله‬‫ايضا‬‫إلى‬‫جنوب‬‫افريقيا‬،‫وكولوبيا‬‫إل‬‫أ،ن‬‫معظم‬ ‫صادراتنا‬‫هي‬‫للبلدا،ن‬‫العربية‬)80‫و‬ (%20‫منها‬ %‫لوروبا‬.‫وأميركا‬ *‫هل‬‫تنوعو،ن‬‫في‬‫عملكم‬‫لجهة‬‫الستثمار‬‫في‬‫القطاع‬‫العقاري؟‬ ‫نباشر‬‫مشروعا‬‫عقاريا‬‫عائليا‬‫في‬‫منطقة‬‫حالت‬‫اسمه‬‫"حالت‬" "‫هيلز‬Halat Hills" ‫وهو‬‫مشروع‬‫مقام‬‫على‬‫مساحة‬200‫ألف‬‫متر‬‫قمنا‬‫بشق‬‫طرقات‬‫داخله‬‫وأمنا‬‫له‬ ‫امدادات‬‫المياه‬‫والكهربا ء‬‫وقمنا‬‫بفرزه‬‫إلى‬‫عقارات‬‫صغيرة‬‫بحجم‬800‫و‬1000 4
  5. 5. ‫متر‬‫على‬‫شكل‬‫فيل ت‬‫مبنية‬‫من‬‫الحجر‬‫اليبيض‬‫مع‬‫سقف‬‫قرميدي‬‫وقد‬‫يبنينا‬‫إلى‬‫ال ن‬ 22‫فيل‬‫والمشروع‬‫في‬‫طور‬‫التقدم‬‫إلى‬‫المام‬‫وفيلهته‬‫فخمة‬.‫للغاية‬ *‫هل‬‫هتؤمنو ن‬‫في‬‫المشروع‬‫معايير‬‫البناء‬‫الحديثة‬‫لجهة‬‫هتوفير‬‫التدفئة‬ ‫على‬‫الطاقة‬‫الشمسية؟‬ ‫لم‬‫نطبق‬‫هذه‬‫المعايير‬‫يبعد‬‫ولكن‬‫ندرسها‬‫لهدف‬‫اللتزام‬‫يبها‬‫لقحقا‬‫ولم‬‫هتفرضها‬ ‫الدولة‬‫علينا‬‫ولنا‬‫مصلحة‬‫يبتطبيقها‬‫فهي‬‫معاير‬‫مصادقة‬.‫للبيئة‬ *‫هل‬‫زيبائنكم‬‫من‬‫أهل‬‫البلد؟‬‫ل‬‫سيما‬‫وأنكم‬‫ل‬‫هتقبلو ن‬‫يبالبيع‬‫لي‬‫كا ن‬ ‫في‬‫هذا‬‫المشروع؟‬ ‫لم‬‫نبع‬‫أي‬‫أجانب‬‫وركزنا‬‫على‬‫البيع‬‫ليبناء‬‫الوطن‬.‫وقحسب‬ *‫هل‬‫في‬‫الفق‬‫أي‬‫مشاريع‬‫عقارية‬‫أخرى؟‬ ‫عندما‬‫سنسلم‬‫العمل‬‫هنا‬‫لجيل‬‫الشباب‬‫يبعدها‬‫قد‬‫نفكر‬‫يبالتفرع‬‫في‬‫فترة‬‫التقاعد‬ ‫للعمل‬‫في‬‫مجال‬.‫العقارا ت‬ 5
  6. 6. ‫متر‬‫على‬‫شكل‬‫فيل ت‬‫مبنية‬‫من‬‫الحجر‬‫اليبيض‬‫مع‬‫سقف‬‫قرميدي‬‫وقد‬‫يبنينا‬‫إلى‬‫ال ن‬ 22‫فيل‬‫والمشروع‬‫في‬‫طور‬‫التقدم‬‫إلى‬‫المام‬‫وفيلهته‬‫فخمة‬.‫للغاية‬ *‫هل‬‫هتؤمنو ن‬‫في‬‫المشروع‬‫معايير‬‫البناء‬‫الحديثة‬‫لجهة‬‫هتوفير‬‫التدفئة‬ ‫على‬‫الطاقة‬‫الشمسية؟‬ ‫لم‬‫نطبق‬‫هذه‬‫المعايير‬‫يبعد‬‫ولكن‬‫ندرسها‬‫لهدف‬‫اللتزام‬‫يبها‬‫لقحقا‬‫ولم‬‫هتفرضها‬ ‫الدولة‬‫علينا‬‫ولنا‬‫مصلحة‬‫يبتطبيقها‬‫فهي‬‫معاير‬‫مصادقة‬.‫للبيئة‬ *‫هل‬‫زيبائنكم‬‫من‬‫أهل‬‫البلد؟‬‫ل‬‫سيما‬‫وأنكم‬‫ل‬‫هتقبلو ن‬‫يبالبيع‬‫لي‬‫كا ن‬ ‫في‬‫هذا‬‫المشروع؟‬ ‫لم‬‫نبع‬‫أي‬‫أجانب‬‫وركزنا‬‫على‬‫البيع‬‫ليبناء‬‫الوطن‬.‫وقحسب‬ *‫هل‬‫في‬‫الفق‬‫أي‬‫مشاريع‬‫عقارية‬‫أخرى؟‬ ‫عندما‬‫سنسلم‬‫العمل‬‫هنا‬‫لجيل‬‫الشباب‬‫يبعدها‬‫قد‬‫نفكر‬‫يبالتفرع‬‫في‬‫فترة‬‫التقاعد‬ ‫للعمل‬‫في‬‫مجال‬.‫العقارا ت‬ 5

×