الحكامة الترابية والجهوية المتقدمة بالمغرب

9,664 views

Published on

http://geo-you.blogspot.com/

  • Be the first to comment

الحكامة الترابية والجهوية المتقدمة بالمغرب

  1. 1. ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫عناصر‬ ‫بعض‬ ‫حول‬ ‫أولية‬ ‫ملحظات‬‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫عناصر‬ ‫بعض‬ ‫حول‬ ‫أولية‬ ‫ملحظات‬ ‫بالمغرب‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬‫بالمغرب‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫أعبوشي‬ ‫الحسين‬ ‫د‬ ‫السياسية‬ ‫العلوم‬ ‫أستاذ‬ ‫عياض‬ ‫القاضي‬ ‫جامعة‬ 11
  2. 2. ‫المداخلة‬ ‫موضوع‬‫المداخلة‬ ‫موضوع‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫عناصر‬ ‫بعض‬ ‫على‬ ‫الوقوف‬‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫عناصر‬ ‫بعض‬ ‫على‬ ‫الوقوف‬ ‫ما‬ ‫بمعنى‬ ‫بالمغرب‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬‫ما‬ ‫بمعنى‬ ‫بالمغرب‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫حكامة‬ ‫عن‬ ‫الحديث‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫هذا‬ ‫دافع‬ ‫هو‬‫حكامة‬ ‫عن‬ ‫الحديث‬ ‫يمكن‬ ‫ال‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫هذا‬ ‫دافع‬ ‫هو‬ ‫انتقالية؟‬ ‫ترابية‬‫انتقالية؟‬ ‫ترابية‬ : ‫المداخلة‬ ‫عناصر‬: ‫المداخلة‬ ‫عناصر‬ .‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫اتجاه‬ ‫في‬ ‫والجهات‬ ‫المحلية‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫تطور‬ :‫أول‬.‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫اتجاه‬ ‫في‬ ‫والجهات‬ ‫المحلية‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫تطور‬ :‫أول‬ . ‫جهوية‬ ‫محلية‬ ‫عمومية‬ ‫لسياسات‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫لنتاج‬ ‫العميقة‬ ‫الختللت‬ :‫ثانيا‬. ‫جهوية‬ ‫محلية‬ ‫عمومية‬ ‫لسياسات‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫لنتاج‬ ‫العميقة‬ ‫الختللت‬ :‫ثانيا‬ .‫المتقدمة‬ ‫للجهوية‬ ‫و‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫للعرض‬ ‫المرجعي‬ ‫ثالثا:الاطار‬.‫المتقدمة‬ ‫للجهوية‬ ‫و‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫للعرض‬ ‫المرجعي‬ ‫ثالثا:الاطار‬ :‫المقدمات‬ ‫من‬ ‫خاتمة‬:‫المقدمات‬ ‫من‬ ‫خاتمة‬ :‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫الدولة‬ ‫قدرة‬ ‫من‬ ‫للرفع‬ ‫مداخل‬:‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫الدولة‬ ‫قدرة‬ ‫من‬ ‫للرفع‬ ‫مداخل‬ 11‫الديمقرااطية‬ ‫مسار‬ –‫الديمقرااطية‬ ‫مسار‬ – 22.‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫مسار‬ -.‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫مسار‬ - 22
  3. 3. ‫تقديمية‬ ‫ملحظات‬‫تقديمية‬ ‫ملحظات‬:: :‫الولى‬ ‫الملحظة‬:‫الولى‬ ‫الملحظة‬‫اللفية‬ ‫مطلع‬ ‫مع‬ ‫المغرب‬ ‫أن‬ ‫الملحظ‬‫اللفية‬ ‫مطلع‬ ‫مع‬ ‫المغرب‬ ‫أن‬ ‫الملحظ‬ ‫ورش‬ ‫فتح‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫تاريخه‬ ‫في‬ ‫مهمة‬ ‫لحظة‬ ‫دخل‬ ‫الثالثة‬‫ورش‬ ‫فتح‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫تاريخه‬ ‫في‬ ‫مهمة‬ ‫لحظة‬ ‫دخل‬ ‫الثالثة‬ ‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫تنظيم‬ ‫إعادة‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫الدولة‬ ‫اصل ح‬‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫تنظيم‬ ‫إعادة‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫الدولة‬ ‫اصل ح‬ ‫لجماعي‬ ‫الميثاق‬ ,‫الترابي‬ ‫ومجالها‬‫لجماعي‬ ‫الميثاق‬ ,‫الترابي‬ ‫ومجالها‬20022002‫تعديلت‬‫تعديلت‬20092009 .‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫استشارية‬ ‫لجنة‬ ‫وتعيين‬.‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫استشارية‬ ‫لجنة‬ ‫وتعيين‬ ‫الثانية‬ ‫الملحظة‬‫الثانية‬ ‫الملحظة‬::‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫النقاش‬ ‫أهمية‬‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫النقاش‬ ‫أهمية‬ ‫لبنية‬ ‫المحتملة‬ ‫الصلحات‬ ‫بطبيعة‬ ‫مرتبط‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬‫لبنية‬ ‫المحتملة‬ ‫الصلحات‬ ‫بطبيعة‬ ‫مرتبط‬ ‫المتقدمة‬ ‫والجهوية‬ ‫المغربية‬ ‫الدولة‬ ‫مسار‬ ‫في‬ ‫مفصلية‬ ‫لحظة‬ ‫أمام‬ ‫فنحن‬ ،‫الدولة‬‫المغربية‬ ‫الدولة‬ ‫مسار‬ ‫في‬ ‫مفصلية‬ ‫لحظة‬ ‫أمام‬ ‫فنحن‬ ،‫الدولة‬ ‫وهو‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫وإصل ح‬ ‫بتغيير‬ ‫يتعلق‬ ‫المر‬ ‫أن‬ ‫منطلق‬ ‫من‬‫وهو‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫وإصل ح‬ ‫بتغيير‬ ‫يتعلق‬ ‫المر‬ ‫أن‬ ‫منطلق‬ ‫من‬ ‫القانوني‬ ‫والنظام‬ ‫السياسي‬ ‫النظام‬ ‫على‬ ‫تحققه‬ ‫ينعكس‬ ‫مسعى‬‫القانوني‬ ‫والنظام‬ ‫السياسي‬ ‫النظام‬ ‫على‬ ‫تحققه‬ ‫ينعكس‬ ‫مسعى‬ ‫البيداغوجي‬ ‫المستوى‬ ‫يتجاوز‬ ‫النقاش‬ ‫فهذا‬ ‫وبالتالي‬ ،‫برمته‬‫البيداغوجي‬ ‫المستوى‬ ‫يتجاوز‬ ‫النقاش‬ ‫فهذا‬ ‫وبالتالي‬ ،‫برمته‬ 33
  4. 4. ‫الثانية‬ ‫الملحظة‬‫الثانية‬ ‫الملحظة‬:: : ‫الثالثة‬ ‫الملحظة‬: ‫الثالثة‬ ‫الملحظة‬‫هذا‬ ‫أهمية‬ ‫أن‬ ‫اعتقد‬ ،‫العلمي‬ ‫اللقاء‬ ‫هذا‬ ‫اطبيعة‬ ‫تخص‬‫هذا‬ ‫أهمية‬ ‫أن‬ ‫اعتقد‬ ،‫العلمي‬ ‫اللقاء‬ ‫هذا‬ ‫اطبيعة‬ ‫تخص‬ ‫إصلحات‬ ‫حول‬ ‫عمومي‬ ‫لنقاش‬ ‫يدشن‬ ‫جهة‬ ‫من‬ ‫أنه‬ ‫في‬ ‫تكمن‬ ‫اللقاء‬‫إصلحات‬ ‫حول‬ ‫عمومي‬ ‫لنقاش‬ ‫يدشن‬ ‫جهة‬ ‫من‬ ‫أنه‬ ‫في‬ ‫تكمن‬ ‫اللقاء‬ ‫حول‬ ‫النقاش‬ ‫هذا‬ ‫اغناء‬ ‫في‬ ‫يساهم‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫و‬ ،‫الدولة‬ ‫تهم‬ ‫هيكلية‬‫حول‬ ‫النقاش‬ ‫هذا‬ ‫اغناء‬ ‫في‬ ‫يساهم‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫و‬ ،‫الدولة‬ ‫تهم‬ ‫هيكلية‬ .‫الترابي‬ ‫المجال‬ ‫تنظيم‬ ‫لعادة‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬.‫الترابي‬ ‫المجال‬ ‫تنظيم‬ ‫لعادة‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ : ‫الرابعة‬ ‫الملحظة‬: ‫الرابعة‬ ‫الملحظة‬‫للتنسيق‬ ‫ادوات‬ ‫مجموعة‬ ‫ايجاد‬ ‫بمعنى‬ ‫محلية‬ ‫حكامة‬‫للتنسيق‬ ‫ادوات‬ ‫مجموعة‬ ‫ايجاد‬ ‫بمعنى‬ ‫محلية‬ ‫حكامة‬ ‫بهدف‬ ‫المدنيين‬ ‫،والفاعلين‬ ‫،والمؤسسات‬ ‫المحليين‬ ‫الفاعلين‬ ‫بين‬‫بهدف‬ ‫المدنيين‬ ‫،والفاعلين‬ ‫،والمؤسسات‬ ‫المحليين‬ ‫الفاعلين‬ ‫بين‬ . ‫وتشاركي‬ ‫جماعي‬ ‫محلي‬ ‫عمومي‬ ‫قرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫الى‬ ‫الوصول‬. ‫وتشاركي‬ ‫جماعي‬ ‫محلي‬ ‫عمومي‬ ‫قرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫الى‬ ‫الوصول‬ -‫ومسااطر‬ ‫وشبكات‬ ‫مؤسسات‬ ‫ايجاد‬ ‫،بمعنى‬ ‫ايضا‬ ‫محلية‬ ‫حكامة‬‫ومسااطر‬ ‫وشبكات‬ ‫مؤسسات‬ ‫ايجاد‬ ‫،بمعنى‬ ‫ايضا‬ ‫محلية‬ ‫حكامة‬ .‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫من‬ ‫الجماعي‬ ‫الفاعل‬ ‫تمكن‬ ‫وقواعد‬ ‫وإجراءات‬.‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫من‬ ‫الجماعي‬ ‫الفاعل‬ ‫تمكن‬ ‫وقواعد‬ ‫وإجراءات‬ ‫للحكامة‬ ‫متكامل‬ ‫نظام‬ ‫عن‬ ‫والبحث‬ ‫الجماعات‬ ‫اداء‬ ‫تطوير‬‫للحكامة‬ ‫متكامل‬ ‫نظام‬ ‫عن‬ ‫والبحث‬ ‫الجماعات‬ ‫اداء‬ ‫تطوير‬ ‫المحلية‬‫المحلية‬:: ‫الى‬ ‫الجماعة‬ ‫:من‬ ‫التنمية‬ ‫في‬ ‫الدولة‬ ‫لمقاربة‬ ‫انتقالية‬ ‫مرحلة‬ ‫في‬ ‫-حكامة‬‫الى‬ ‫الجماعة‬ ‫:من‬ ‫التنمية‬ ‫في‬ ‫الدولة‬ ‫لمقاربة‬ ‫انتقالية‬ ‫مرحلة‬ ‫في‬ ‫-حكامة‬ 44
  5. 5. ‫الخامسة‬ ‫الملحظة‬‫الخامسة‬ ‫الملحظة‬:: ‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫إعادة‬ ‫في‬ ‫التفكير‬ ‫ولماذا‬ ‫المحلية؟‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫تطورت‬ ‫كيف‬‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫إعادة‬ ‫في‬ ‫التفكير‬ ‫ولماذا‬ ‫المحلية؟‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علقة‬ ‫تطورت‬ ‫كيف‬ ‫الترابي؟‬ ‫بمجالها‬‫الترابي؟‬ ‫بمجالها‬  ‫الن؟‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫ولماذا‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫لماذا‬‫الن؟‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫ولماذا‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫لماذا‬ ‫ترابية‬ ‫وحدات‬ ‫هناك‬ ‫لن‬ ‫هل‬ ‫ممكنا؟‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫اطر ح‬ ‫جعل‬ ‫الذي‬ ‫التطور‬ ‫هذا‬ ‫مسار‬ ‫هو‬ ‫وما‬‫ترابية‬ ‫وحدات‬ ‫هناك‬ ‫لن‬ ‫هل‬ ‫ممكنا؟‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫اطر ح‬ ‫جعل‬ ‫الذي‬ ‫التطور‬ ‫هذا‬ ‫مسار‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ‫متجاورة؟‬ ‫أصبحت‬ ‫موجود‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫حدود‬ ‫في‬ ‫الترابية‬ ‫البنيات‬ ‫أن‬ ‫أم‬ ‫الدولة؟‬ ‫على‬ ‫عالة‬ ‫أصبحت‬‫متجاورة؟‬ ‫أصبحت‬ ‫موجود‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫حدود‬ ‫في‬ ‫الترابية‬ ‫البنيات‬ ‫أن‬ ‫أم‬ ‫الدولة؟‬ ‫على‬ ‫عالة‬ ‫أصبحت‬ ‫سياسات‬ ‫إنتاج‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫وإدارية‬ ‫ترابية‬ ‫بنيات‬ ‫لبلورة‬ ‫دفعها‬ ‫للدولة‬ ‫التنموية‬ ‫القدرة‬ ‫ضعف‬ ‫هل‬‫سياسات‬ ‫إنتاج‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫وإدارية‬ ‫ترابية‬ ‫بنيات‬ ‫لبلورة‬ ‫دفعها‬ ‫للدولة‬ ‫التنموية‬ ‫القدرة‬ ‫ضعف‬ ‫هل‬ .‫جهوية؟‬ ‫تنموية‬.‫جهوية؟‬ ‫تنموية‬ ‫وأسسه‬ ‫مرجعياته‬ ‫هي‬ ‫وما‬ ‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫وخصائص‬ ‫عناصر‬ ‫ماهي‬‫وأسسه‬ ‫مرجعياته‬ ‫هي‬ ‫وما‬ ‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫وخصائص‬ ‫عناصر‬ ‫ماهي‬ ‫وأبعاده؟‬‫وأبعاده؟‬ ‫ودفع‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫إصل ح‬ ‫وثيرة‬ ‫من‬ ‫سرع‬ ‫الذاتي‬ ‫الحكم‬ ‫نظام‬ ‫عبر‬ ‫الصحراء‬ ‫مشكلة‬ ‫حل‬ ‫مسار‬ ‫هل‬‫ودفع‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫إصل ح‬ ‫وثيرة‬ ‫من‬ ‫سرع‬ ‫الذاتي‬ ‫الحكم‬ ‫نظام‬ ‫عبر‬ ‫الصحراء‬ ‫مشكلة‬ ‫حل‬ ‫مسار‬ ‫هل‬ ‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫عرضه‬ ‫لتقديم‬ ‫المركزي‬ ‫السياسي‬ ‫الفاعل‬‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫عرضه‬ ‫لتقديم‬ ‫المركزي‬ ‫السياسي‬ ‫الفاعل‬ ‫للسلطة؟‬ ‫الترابي‬ ‫للفصل‬ ‫كنمط‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫هل‬‫للسلطة؟‬ ‫الترابي‬ ‫للفصل‬ ‫كنمط‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫هل‬ ‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫لجعل‬ ‫الداعمة‬ ‫الشروط‬ ‫هي‬ ‫وما‬‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫لجعل‬ ‫الداعمة‬ ‫الشروط‬ ‫هي‬ ‫وما‬ 55
  6. 6. II: ‫المحلية‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علةقة‬ ‫تطور‬ :‫أول‬: ‫المحلية‬ ‫بالجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫علةقة‬ ‫تطور‬ :‫أول‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫اتجاه‬ ‫في‬ ‫والجهات‬‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫اتجاه‬ ‫في‬ ‫والجهات‬:: ‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫ترسم‬ ‫القانونية‬ ‫النصوص‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫ترسم‬ ‫القانونية‬ ‫النصوص‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬: ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫و‬: ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫و‬ ‫في‬ ‫صدر‬ ‫ظهير‬‫في‬ ‫صدر‬ ‫ظهير‬02/12/195902/12/1959‫إلى‬ ‫إداريا‬ ‫المملكة‬ ‫بتقسيم‬ ‫قام‬‫إلى‬ ‫إداريا‬ ‫المملكة‬ ‫بتقسيم‬ ‫قام‬1616.‫وعمالتين‬ ‫إقليم‬.‫وعمالتين‬ ‫إقليم‬ ‫ظهير‬‫ظهير‬2323‫يونيو‬‫يونيو‬19601960‫بلديات‬ ) ‫الحضرية‬ ‫للجماعات‬ ‫والمحدث‬ ‫الجماعي‬ ‫بالتنظيم‬ ‫الخاص‬‫بلديات‬ ) ‫الحضرية‬ ‫للجماعات‬ ‫والمحدث‬ ‫الجماعي‬ ‫بالتنظيم‬ ‫الخاص‬ .‫القروية‬ ‫والجماعات‬ (‫مستقلة‬ ‫ومراكز‬.‫القروية‬ ‫والجماعات‬ (‫مستقلة‬ ‫ومراكز‬ ‫دستور‬‫دستور‬19621962‫فصله‬ ‫في‬ ‫نص‬ ‫والذي‬‫فصله‬ ‫في‬ ‫نص‬ ‫والذي‬9393‫للقاليم‬ ‫محلية‬ ‫جماعات‬ ‫صفة‬ ‫منح‬ ‫على‬ ‫صريح‬ ‫بشكل‬‫للقاليم‬ ‫محلية‬ ‫جماعات‬ ‫صفة‬ ‫منح‬ ‫على‬ ‫صريح‬ ‫بشكل‬ .‫والجماعات‬ ‫والعمالت‬.‫والجماعات‬ ‫والعمالت‬ ‫ظهير‬‫ظهير‬2323‫يونيو‬‫يونيو‬19711971‫القتصادية‬ ‫للجهات‬ ‫المؤسس‬‫القتصادية‬ ‫للجهات‬ ‫المؤسس‬77.. ‫ظهير‬‫ظهير‬3030--0909--19761976‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫الجماعي‬‫الجماعي‬.. ‫دستور‬‫دستور‬19921992‫فصله‬ ‫في‬ ‫نص‬ ‫والذي‬‫فصله‬ ‫في‬ ‫نص‬ ‫والذي‬9494‫جماعة‬ ‫صفة‬ ‫منح‬ ‫العاشرعلى‬ ‫الباب‬ ‫من‬‫جماعة‬ ‫صفة‬ ‫منح‬ ‫العاشرعلى‬ ‫الباب‬ ‫من‬.‫للجهات‬ ‫محلية‬.‫للجهات‬ ‫محلية‬ ‫شريف‬ ‫ظهير‬‫شريف‬ ‫ظهير‬22‫أبريل‬‫أبريل‬19971997‫رقم‬ ‫القانون‬ ‫بتنفيذ‬ ‫المتعلق‬‫رقم‬ ‫القانون‬ ‫بتنفيذ‬ ‫المتعلق‬47/9647/96‫بتنظيم‬ ‫المتعلق‬‫بتنظيم‬ ‫المتعلق‬.‫الجهات‬.‫الجهات‬ ‫القانون‬‫القانون‬78.0078.00‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫في‬ ‫الصادر‬ ‫الجديد‬ ‫الجماعي‬‫في‬ ‫الصادر‬ ‫الجديد‬ ‫الجماعي‬0303‫اكتوبر‬‫اكتوبر‬20022002..  ‫القانون‬‫القانون‬0808..1717‫القانون‬ ‫بموجبه‬ ‫المتمم‬ ‫و‬ ‫المغير‬‫القانون‬ ‫بموجبه‬ ‫المتمم‬ ‫و‬ ‫المغير‬78.0078.00‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫بالميثاق‬ ‫المتعلق‬‫الجماعي‬‫الجماعي‬.... 66
  7. 7. ‫بلورة‬ ‫إمكانية‬ ‫لها‬ ‫يتيح‬ ‫إداري‬ ‫ونسق‬ ‫ةقانوني‬ ‫نظام‬ ‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫أن‬ ‫إلى‬ ‫نخلص‬‫بلورة‬ ‫إمكانية‬ ‫لها‬ ‫يتيح‬ ‫إداري‬ ‫ونسق‬ ‫ةقانوني‬ ‫نظام‬ ‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫أن‬ ‫إلى‬ ‫نخلص‬ ‫العناصر‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫مداها‬ ‫من‬ ‫تحد‬ ‫المكانية‬ ‫هذه‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ،‫محلية‬ ‫عامة‬ ‫سياسة‬‫العناصر‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫مداها‬ ‫من‬ ‫تحد‬ ‫المكانية‬ ‫هذه‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ،‫محلية‬ ‫عامة‬ ‫سياسة‬ ‫والمعطيات‬‫والمعطيات‬:: ‫بين‬ ‫الدولة‬ ‫أدوار‬ ‫في‬ ‫يميز‬ ‫المفهوم‬ ‫وهذا‬ ،‫ولدورها‬ ‫للدولة‬ ‫الكلسيكي‬ ‫المفهوم‬ ‫هيمنة‬‫بين‬ ‫الدولة‬ ‫أدوار‬ ‫في‬ ‫يميز‬ ‫المفهوم‬ ‫وهذا‬ ،‫ولدورها‬ ‫للدولة‬ ‫الكلسيكي‬ ‫المفهوم‬ ‫هيمنة‬ ‫يقوم‬ ‫الثانوية‬ ‫الدوار‬ ‫بينما‬ ‫المركز‬ ‫عليها‬ ‫يهيمن‬ ‫الساسية‬ ‫فالدوار‬ ،‫والثانوي‬ ‫الساسي‬‫يقوم‬ ‫الثانوية‬ ‫الدوار‬ ‫بينما‬ ‫المركز‬ ‫عليها‬ ‫يهيمن‬ ‫الساسية‬ ‫فالدوار‬ ،‫والثانوي‬ ‫الساسي‬ ‫أهمية‬ ‫من‬ ‫قلص‬ ‫الرفاه‬ ‫دولة‬ ‫ظهور‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ‫المحلية؛‬ ‫الجماعات‬ ‫أو‬ ،‫الخاص‬ ‫القطاع‬ ‫بها‬‫أهمية‬ ‫من‬ ‫قلص‬ ‫الرفاه‬ ‫دولة‬ ‫ظهور‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ‫المحلية؛‬ ‫الجماعات‬ ‫أو‬ ،‫الخاص‬ ‫القطاع‬ ‫بها‬ ‫الشأن‬ ‫لتدبير‬ ‫شركاء‬ ‫عن‬ ‫تبحث‬ ‫الدولة‬ ‫أصبحت‬ ‫بحيث‬ ،‫الدولة‬ ‫لدوار‬ ‫التقسيم‬ ‫هذا‬‫الشأن‬ ‫لتدبير‬ ‫شركاء‬ ‫عن‬ ‫تبحث‬ ‫الدولة‬ ‫أصبحت‬ ‫بحيث‬ ،‫الدولة‬ ‫لدوار‬ ‫التقسيم‬ ‫هذا‬ . ‫العام‬. ‫العام‬ ‫كل‬ ‫حسب‬ ،‫متعددة‬ ‫وأبعادا‬ ‫أشكال‬ ‫تتخذ‬ ‫مراقبة‬ ‫وهي‬ ،‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫مراقبة‬‫كل‬ ‫حسب‬ ،‫متعددة‬ ‫وأبعادا‬ ‫أشكال‬ ‫تتخذ‬ ‫مراقبة‬ ‫وهي‬ ،‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫مراقبة‬ ‫المطابقة‬ ‫تحقيق‬ ‫هو‬ ‫المراقبة‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫والهدف‬ .‫الدولة‬ ‫مركزية‬ ‫درجة‬ ‫وحسب‬ ،‫تجربة‬‫المطابقة‬ ‫تحقيق‬ ‫هو‬ ‫المراقبة‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫والهدف‬ .‫الدولة‬ ‫مركزية‬ ‫درجة‬ ‫وحسب‬ ،‫تجربة‬ ‫يقلل‬ ‫ما‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ،‫المحلية‬ ‫العامة‬ ‫والسياسات‬ ،‫الواطني‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫العامة‬ ‫السياسات‬ ‫بين‬‫يقلل‬ ‫ما‬ ‫أن‬ ‫إل‬ ،‫المحلية‬ ‫العامة‬ ‫والسياسات‬ ،‫الواطني‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫العامة‬ ‫السياسات‬ ‫بين‬ ‫والجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫لمأسسة‬ ‫جديدة‬ ‫آليات‬ ‫وجود‬ ‫هو‬ ،‫العنصر‬ ‫هذا‬ ‫أهمية‬ ‫من‬‫والجماعات‬ ‫الدولة‬ ‫بين‬ ‫العلقة‬ ‫لمأسسة‬ ‫جديدة‬ ‫آليات‬ ‫وجود‬ ‫هو‬ ،‫العنصر‬ ‫هذا‬ ‫أهمية‬ ‫من‬ .‫والتكامل‬ ‫الشراكة‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫المحلية‬.‫والتكامل‬ ‫الشراكة‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫المحلية‬ ‫التدبير‬ ‫إلى‬ ‫يؤدي‬ ،‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫المتدخلة‬ ‫المؤسسات‬ ‫تعدد‬ ‫إن‬‫التدبير‬ ‫إلى‬ ‫يؤدي‬ ،‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫المتدخلة‬ ‫المؤسسات‬ ‫تعدد‬ ‫إن‬ ،‫المهنية‬ ‫والفرق‬ ،‫الوزارات‬ ‫ممثلي‬ ‫فتدخل‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫لسلطة‬ ‫القطاعي‬،‫المهنية‬ ‫والفرق‬ ،‫الوزارات‬ ‫ممثلي‬ ‫فتدخل‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫لسلطة‬ ‫القطاعي‬ ‫تحديد‬ ‫في‬ ‫تساهم‬ ،‫الخاصة‬ ‫للمصالح‬ ‫ضغط‬ ‫كتل‬ ‫تشكل‬ ‫والتي‬ ،‫والفلحية‬ ،‫والتجارية‬‫تحديد‬ ‫في‬ ‫تساهم‬ ،‫الخاصة‬ ‫للمصالح‬ ‫ضغط‬ ‫كتل‬ ‫تشكل‬ ‫والتي‬ ،‫والفلحية‬ ،‫والتجارية‬ .‫التموين‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫تدخلها‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ،‫العمومية‬ ‫السياسات‬ ‫وتوجيه‬.‫التموين‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫تدخلها‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ،‫العمومية‬ ‫السياسات‬ ‫وتوجيه‬ 77
  8. 8. ‫المعيقات‬ ‫هذه‬ ‫أهم‬ ‫على‬ ‫باختصار‬ ‫الوةقوف‬ ‫يمكن‬‫المعيقات‬ ‫هذه‬ ‫أهم‬ ‫على‬ ‫باختصار‬ ‫الوةقوف‬ ‫يمكن‬:: ‫سلطات‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫الدولة‬ ‫تدخل‬ ‫عن‬ ‫بالساس‬ ‫الناتجة‬ ،‫والدارية‬ ‫القانونية‬ ‫المعيقات‬‫سلطات‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫الدولة‬ ‫تدخل‬ ‫عن‬ ‫بالساس‬ ‫الناتجة‬ ،‫والدارية‬ ‫القانونية‬ ‫المعيقات‬ ‫للمجالس‬ ‫المالي‬ ‫الستقلل‬ ‫من‬ ‫يحد‬ ‫مما‬ ،‫المالي‬ ‫المجال‬ ‫في‬ ‫خاصة‬ ،‫الوصاية‬‫للمجالس‬ ‫المالي‬ ‫الستقلل‬ ‫من‬ ‫يحد‬ ‫مما‬ ،‫المالي‬ ‫المجال‬ ‫في‬ ‫خاصة‬ ،‫الوصاية‬ .‫المحلي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫التقريري‬ ‫المسلسل‬ ‫على‬ ‫سلبا‬ ‫ينعكس‬ ‫مما‬ ،‫الجماعية‬.‫المحلي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫التقريري‬ ‫المسلسل‬ ‫على‬ ‫سلبا‬ ‫ينعكس‬ ‫مما‬ ،‫الجماعية‬ ‫وعلى‬ ‫المركزية‬ ‫على‬ ‫القائمة‬ ‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫استمرار‬ ‫في‬ ‫وتتمثل‬ ،‫السياسية‬ ‫المعيقات‬‫وعلى‬ ‫المركزية‬ ‫على‬ ‫القائمة‬ ‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫استمرار‬ ‫في‬ ‫وتتمثل‬ ،‫السياسية‬ ‫المعيقات‬ ‫المشروعية‬ ‫لضمان‬ ‫ومصدر‬ ،‫والمراقبة‬ ‫للضبط‬ ‫فضاء‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫اعتبار‬‫المشروعية‬ ‫لضمان‬ ‫ومصدر‬ ،‫والمراقبة‬ ‫للضبط‬ ‫فضاء‬ ‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫اعتبار‬ ‫تأاطير‬ ‫على‬ ‫القادرة‬ ‫النخب‬ -‫الوسائط‬ ‫ودعم‬ ‫حماية‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫للمركز‬ ‫المتناقصة‬‫تأاطير‬ ‫على‬ ‫القادرة‬ ‫النخب‬ -‫الوسائط‬ ‫ودعم‬ ‫حماية‬ ‫خلل‬ ‫من‬ ‫للمركز‬ ‫المتناقصة‬ ‫ضبط‬ ‫في‬ ‫الستمرار‬ ‫على‬ ‫مؤشر‬ ‫هو‬ ‫الداري‬ ‫التقسيم‬ ‫ولعل‬ ،‫تكلفة‬ ‫بأقل‬ ‫السكان‬‫ضبط‬ ‫في‬ ‫الستمرار‬ ‫على‬ ‫مؤشر‬ ‫هو‬ ‫الداري‬ ‫التقسيم‬ ‫ولعل‬ ،‫تكلفة‬ ‫بأقل‬ ‫السكان‬ .‫المحلية‬ ‫النخب‬ ‫في‬ ‫والتحكم‬ ‫المحلي‬ ‫المجال‬.‫المحلية‬ ‫النخب‬ ‫في‬ ‫والتحكم‬ ‫المحلي‬ ‫المجال‬ ‫الموااطن‬ ‫يظل‬ ‫حيث‬ ،‫الجتماعية‬ ‫التمثلت‬ ‫في‬ ‫وتتلخص‬ ،‫السوسيولوجية‬ ‫العوائق‬‫الموااطن‬ ‫يظل‬ ‫حيث‬ ،‫الجتماعية‬ ‫التمثلت‬ ‫في‬ ‫وتتلخص‬ ،‫السوسيولوجية‬ ‫العوائق‬ ‫تجسد‬ ‫كبنيات‬ ‫بل‬ ،‫ديمقرااطيا‬ ‫منتخبة‬ ‫كهيئات‬ ‫ليس‬ ‫الجماعية‬ ‫المجالس‬ ‫مع‬ ‫يتعامل‬‫تجسد‬ ‫كبنيات‬ ‫بل‬ ،‫ديمقرااطيا‬ ‫منتخبة‬ ‫كهيئات‬ ‫ليس‬ ‫الجماعية‬ ‫المجالس‬ ‫مع‬ ‫يتعامل‬ .‫المركز‬.‫المركز‬ 88
  9. 9. :: ‫محلية‬ ‫عمومية‬ ‫لسياسات‬ ‫الجهات‬ ‫لتنتاج‬ ‫المعيقة‬ ‫االتختلالت‬‫محلية‬ ‫عمومية‬ ‫لسياسات‬ ‫الجهات‬ ‫لتنتاج‬ ‫المعيقة‬ ‫االتختلالت‬ IIII  ‫العناصر‬ ‫في‬ ‫للجهوية‬ ‫بالنسبة‬ ‫المعيقات‬ ‫هذه‬ ‫رصد‬ ‫يمكن‬‫العناصر‬ ‫في‬ ‫للجهوية‬ ‫بالنسبة‬ ‫المعيقات‬ ‫هذه‬ ‫رصد‬ ‫يمكن‬ ‫التالية‬‫التالية‬:: ‫القاتنوتني‬ ‫الاطار‬ ‫ضعف‬‫القاتنوتني‬ ‫الاطار‬ ‫ضعف‬:: ‫ظهير‬ ‫إطار‬ ‫في‬ ‫الجهة‬ ‫شكلت‬‫ظهير‬ ‫إطار‬ ‫في‬ ‫الجهة‬ ‫شكلت‬19711971‫والنشاط‬ ‫للدراسة‬ ‫"إطار‬‫والنشاط‬ ‫للدراسة‬ ‫"إطار‬ ."‫التقتصادي‬."‫التقتصادي‬ ‫هذه‬ ‫عقم‬ ‫إلى‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫مالي‬ ‫استقل ل‬ ‫أو‬ ‫تقانونية‬ ‫شخصية‬ ‫أية‬ ‫غياب‬ -‫هذه‬ ‫عقم‬ ‫إلى‬ ‫أدى‬ ‫مما‬ ‫مالي‬ ‫استقل ل‬ ‫أو‬ ‫تقانونية‬ ‫شخصية‬ ‫أية‬ ‫غياب‬ - : ‫في‬ ‫التجربة‬: ‫في‬ ‫التجربة‬ .‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫التنمية‬ ‫مجا ل‬.‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫التنمية‬ ‫مجا ل‬ ‫دستور‬ *‫دستور‬ *19921992‫محلية‬ ‫تجماعة‬ ‫الجهة‬ ‫اعتبر‬‫محلية‬ ‫تجماعة‬ ‫الجهة‬ ‫اعتبر‬ ‫رتقم‬ ‫الجهة‬ ‫تقانون‬ *‫رتقم‬ ‫الجهة‬ ‫تقانون‬ *96/4796/47‫تجماعة‬ ‫الجهة‬ ‫اعتبار‬ ‫المنحى‬ ‫هذا‬ ‫كرس‬‫تجماعة‬ ‫الجهة‬ ‫اعتبار‬ ‫المنحى‬ ‫هذا‬ ‫كرس‬ .‫محلية‬.‫محلية‬ IIII 99
  10. 10. -- ‫االتختصاصات‬‫االتختصاصات‬11 ‫رتقم‬ ‫القانون‬ ‫ميز‬‫رتقم‬ ‫القانون‬ ‫ميز‬96/4796/47) ‫ذاتية‬ ‫اختصاصات‬ ‫بين‬) ‫ذاتية‬ ‫اختصاصات‬ ‫بين‬1414(‫اختصاص‬(‫اختصاص‬ )‫الدولة‬ ‫من‬ ‫منقولة‬ ‫وإختصاصات‬)‫الدولة‬ ‫من‬ ‫منقولة‬ ‫وإختصاصات‬33‫واختصاصات‬ (‫اختصاصات‬‫واختصاصات‬ (‫اختصاصات‬ .‫استشارية‬.‫استشارية‬ :‫محدودة‬ ‫المنقولة‬ ‫االتختصاصات‬:‫محدودة‬ ‫المنقولة‬ ‫االتختصاصات‬ ‫وتوزيع‬ ،‫الجامعية‬ ‫والمؤسسات‬ ‫والثانويات‬ ‫المستشفيات‬ ‫وصيانة‬ ‫إتقامة‬‫وتوزيع‬ ،‫الجامعية‬ ‫والمؤسسات‬ ‫والثانويات‬ ‫المستشفيات‬ ‫وصيانة‬ ‫إتقامة‬ ‫في‬ ‫الدولة‬ ‫لدن‬ ‫من‬ ‫المعتمدة‬ ‫الوطنية‬ ‫للتوتجيهات‬ ‫وفقا‬ ‫الدراسية‬ ‫المنح‬‫في‬ ‫الدولة‬ ‫لدن‬ ‫من‬ ‫المعتمدة‬ ‫الوطنية‬ ‫للتوتجيهات‬ ‫وفقا‬ ‫الدراسية‬ ‫المنح‬ .‫المجا ل‬ ‫هذا‬.‫المجا ل‬ ‫هذا‬ .‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫وأعوان‬ ‫أطر‬ ‫تكوين‬.‫المحلية‬ ‫الجماعات‬ ‫وأعوان‬ ‫أطر‬ ‫تكوين‬ .‫الجهوية‬ ‫الفائدة‬ ‫ذات‬ ‫التجهيزات‬ ‫إتقامة‬.‫الجهوية‬ ‫الفائدة‬ ‫ذات‬ ‫التجهيزات‬ ‫إتقامة‬ 1010
  11. 11. -- ‫للجهة‬ ‫المالية‬ ‫المكاتنات‬ ‫ضعف‬‫للجهة‬ ‫المالية‬ ‫المكاتنات‬ ‫ضعف‬22 .‫الذاتية‬ ‫الموارد‬.‫الذاتية‬ ‫الموارد‬ ‫الستثنائية‬ ‫الموارد‬‫الستثنائية‬ ‫الموارد‬ :‫الذاتية‬ ‫الموارد‬ :‫أوال‬:‫الذاتية‬ ‫الموارد‬ :‫أوال‬ ) ‫رتقم‬ ‫بالقانون‬ ‫لفائدتها‬ ‫المحدثة‬ ‫والتاوى‬ ‫والرسوم‬ ‫الضرائب‬ ‫حصيلة‬ ‫من‬ ‫الجهة‬ ‫"تستفيد‬) ‫رتقم‬ ‫بالقانون‬ ‫لفائدتها‬ ‫المحدثة‬ ‫والتاوى‬ ‫والرسوم‬ ‫الضرائب‬ ‫حصيلة‬ ‫من‬ ‫الجهة‬ ‫"تستفيد‬89/3089/30(( ‫أو‬ ‫الضرائب‬ ‫حصيلة‬ ‫من‬ ‫وكذا‬ ،‫وهيئاتها‬ ‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫المستحقة‬ ‫الضرائب‬ ‫نظام‬ ‫بموتجبه‬ ‫المحدد‬‫أو‬ ‫الضرائب‬ ‫حصيلة‬ ‫من‬ ‫وكذا‬ ،‫وهيئاتها‬ ‫المحلية‬ ‫للجماعات‬ ‫المستحقة‬ ‫الضرائب‬ ‫نظام‬ ‫بموتجبه‬ ‫المحدد‬ ‫على‬ ‫بالضريبة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫سيما‬ ‫ول‬ ‫المالية‬ ‫تقوانين‬ ‫بمقتضى‬ ‫لها‬ ‫المخصصة‬ ‫الدولة‬ ‫ضرائب‬ ‫حصص‬‫على‬ ‫بالضريبة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫سيما‬ ‫ول‬ ‫المالية‬ ‫تقوانين‬ ‫بمقتضى‬ ‫لها‬ ‫المخصصة‬ ‫الدولة‬ ‫ضرائب‬ ‫حصص‬ ‫العرابات‬ ‫على‬ ‫المفروضة‬ ‫السنوية‬ ‫الضريبة‬ ‫على‬ ‫الضافية‬ ‫والضريبة‬ ،‫الدخل‬ ‫على‬ ‫والضريبة‬ ‫الشركات‬‫العرابات‬ ‫على‬ ‫المفروضة‬ ‫السنوية‬ ‫الضريبة‬ ‫على‬ ‫الضافية‬ ‫والضريبة‬ ،‫الدخل‬ ‫على‬ ‫والضريبة‬ ‫الشركات‬ "‫المحرك‬ ‫ذات‬"‫المحرك‬ ‫ذات‬ ‫ما‬ ‫كل‬ ‫أي‬ ،‫الجهوية‬ ‫المرسوم‬ ‫من‬ ‫الجديد‬ ‫النظام‬ ‫ظل‬ ‫في‬ ‫الجهة‬ ‫تستفيد‬ ،‫الجهوية‬ ‫الضرائب‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬ -‫ما‬ ‫كل‬ ‫أي‬ ،‫الجهوية‬ ‫المرسوم‬ ‫من‬ ‫الجديد‬ ‫النظام‬ ‫ظل‬ ‫في‬ ‫الجهة‬ ‫تستفيد‬ ،‫الجهوية‬ ‫الضرائب‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬ - .‫بالرسم‬ ‫الملتزم‬ ‫لفائدة‬ ‫خدمات‬ ‫من‬ ‫تؤديه‬ ‫ما‬ ‫مقابل‬ ‫إتجباريا‬ ‫الجهات‬ ‫تتقاضاه‬.‫بالرسم‬ ‫الملتزم‬ ‫لفائدة‬ ‫خدمات‬ ‫من‬ ‫تؤديه‬ ‫ما‬ ‫مقابل‬ ‫إتجباريا‬ ‫الجهات‬ ‫تتقاضاه‬ ‫للجهة‬ ‫االستثنئاية‬ ‫الموارد‬ :‫ثاتنيا‬‫للجهة‬ ‫االستثنئاية‬ ‫الموارد‬ :‫ثاتنيا‬ ‫العانات‬‫العانات‬ ‫المساعدات‬‫المساعدات‬ ‫القروض‬‫القروض‬ 1111
  12. 12. ‫الملظحظ‬‫الملظحظ‬:: ‫محدودة‬ ‫*إختصاصات‬‫محدودة‬ ‫*إختصاصات‬ ‫محدودة‬ ‫موارد‬ *‫محدودة‬ ‫موارد‬ *  ‫تجهوية‬ ‫عمومية‬ ‫سياسات‬ ‫إنتاج‬ ‫على‬ ‫الجهة‬ ‫لتسعف‬ ‫عناصر‬‫تجهوية‬ ‫عمومية‬ ‫سياسات‬ ‫إنتاج‬ ‫على‬ ‫الجهة‬ ‫لتسعف‬ ‫عناصر‬.. 1212
  13. 13. ‫التوازن‬ ‫غياب‬ :‫الجهوي‬ ‫التقطيع‬‫التوازن‬ ‫غياب‬ :‫الجهوي‬ ‫التقطيع‬--33 ‫تقطيع‬‫تقطيع‬19711971‫الجهوية‬ ‫السياسة‬ ‫على‬ ‫المسيطر‬ ‫هو‬ ‫التقليم‬ ‫منطق‬ ‫ظل‬ :‫الجهوية‬ ‫السياسة‬ ‫على‬ ‫المسيطر‬ ‫هو‬ ‫التقليم‬ ‫منطق‬ ‫ظل‬ : .‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫والتنمية‬ ‫التخطيط‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫للمركز‬.‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫والتنمية‬ ‫التخطيط‬ ‫مجا ل‬ ‫في‬ ‫للمركز‬ ‫إلى‬ ‫التقطيع‬‫إلى‬ ‫التقطيع‬77‫"مجموعة‬ ‫به‬ ‫تقامت‬ ‫تقني‬ ‫عمل‬ ‫هو‬ ‫اتقتصادية‬ ‫تجهات‬‫"مجموعة‬ ‫به‬ ‫تقامت‬ ‫تقني‬ ‫عمل‬ ‫هو‬ ‫اتقتصادية‬ ‫تجهات‬ ‫تحت‬ ‫الغرض‬ ‫لهذا‬ ‫خصيصا‬ ‫أحدثت‬ ‫التي‬ "‫الجهوية‬ ‫حو ل‬ ‫الدراسة‬‫تحت‬ ‫الغرض‬ ‫لهذا‬ ‫خصيصا‬ ‫أحدثت‬ ‫التي‬ "‫الجهوية‬ ‫حو ل‬ ‫الدراسة‬ :‫الداخلية‬ ‫لوزارة‬ ‫المباشر‬ ‫الشراف‬:‫الداخلية‬ ‫لوزارة‬ ‫المباشر‬ ‫الشراف‬ .‫النسجام‬ ‫يفتقر‬ ‫تقطيع‬.‫النسجام‬ ‫يفتقر‬ ‫تقطيع‬ .‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫القطاعي‬ ‫التخصص‬ ‫معيار‬ ‫غياب‬.‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫القطاعي‬ ‫التخصص‬ ‫معيار‬ ‫غياب‬ .‫للتقاليم‬ ‫عشوائي‬ ‫تجميع‬.‫للتقاليم‬ ‫عشوائي‬ ‫تجميع‬ ‫تظم‬ ‫تجهة‬ ‫بين‬ ‫الترابي‬ ‫النفوذ‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫تفاوت‬‫تظم‬ ‫تجهة‬ ‫بين‬ ‫الترابي‬ ‫النفوذ‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫تفاوت‬1010،(‫الجنوبية‬ ‫)الجهة‬ ‫أتقاليم‬،(‫الجنوبية‬ ‫)الجهة‬ ‫أتقاليم‬ ‫تظم‬ ‫وتجهة‬‫تظم‬ ‫وتجهة‬33.(‫الشرتقية‬ ‫)للجهة‬ ‫أتقاليم‬.(‫الشرتقية‬ ‫)للجهة‬ ‫أتقاليم‬ 1313
  14. 14. ‫تجربة‬‫تجربة‬9797‫إلى‬ ‫البلد‬ ‫تقسيم‬ ‫عن‬ ‫أسفرت‬‫إلى‬ ‫البلد‬ ‫تقسيم‬ ‫عن‬ ‫أسفرت‬1616‫جهة‬‫جهة‬ .. ‫من‬ ‫الجهات‬ ‫عدد‬ ‫مضاعفة‬‫من‬ ‫الجهات‬ ‫عدد‬ ‫مضاعفة‬77‫إلى‬‫إلى‬1616.. ‫لتشكل‬ ‫الصحراوية‬ ‫التقاليم‬ ‫انتقا ل‬‫لتشكل‬ ‫الصحراوية‬ ‫التقاليم‬ ‫انتقا ل‬33‫كانت‬ ‫بعدما‬ ‫الذات‬ ‫تقائمة‬ ‫تجهات‬‫كانت‬ ‫بعدما‬ ‫الذات‬ ‫تقائمة‬ ‫تجهات‬ ‫حو ل‬ ‫المتمركزة‬ ‫الجنوبية‬ ‫التقتصادية‬ ‫الجهة‬ ‫إلى‬ ‫مجموعها‬ ‫في‬ ‫تابعة‬‫حو ل‬ ‫المتمركزة‬ ‫الجنوبية‬ ‫التقتصادية‬ ‫الجهة‬ ‫إلى‬ ‫مجموعها‬ ‫في‬ ‫تابعة‬ .‫اكادير‬.‫اكادير‬ ‫تم‬ ‫أساسه‬ ‫على‬ ‫والذي‬ ، ‫للتقطيع‬ ‫كمعيار‬ ‫العضوي‬ ‫العنصر‬ ‫اعتماد‬‫تم‬ ‫أساسه‬ ‫على‬ ‫والذي‬ ، ‫للتقطيع‬ ‫كمعيار‬ ‫العضوي‬ ‫العنصر‬ ‫اعتماد‬ ‫والمجالية‬ ‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫المقومات‬ ‫وفق‬ ‫تجهة‬ ‫كل‬ ‫تمييز‬‫والمجالية‬ ‫والتجتماعية‬ ‫التقتصادية‬ ‫المقومات‬ ‫وفق‬ ‫تجهة‬ ‫كل‬ ‫تمييز‬ .(‫والتكامل‬ ‫النسجام‬ ‫تحقيق‬ ).(‫والتكامل‬ ‫النسجام‬ ‫تحقيق‬ ) ‫عواصم‬ ‫في‬ ‫متمثله‬ ‫للستثمارات‬ ‫تجديدة‬ ‫أتقطاب‬ ‫خلق‬ ‫على‬ ‫الرهان‬‫عواصم‬ ‫في‬ ‫متمثله‬ ‫للستثمارات‬ ‫تجديدة‬ ‫أتقطاب‬ ‫خلق‬ ‫على‬ ‫الرهان‬ .‫الجديدة‬ ‫الجهات‬.‫الجديدة‬ ‫الجهات‬ 1414
  15. 15. ‫الحالي‬ ‫الجهوي‬ ‫التقطيع‬ ‫في‬ ‫الخلل‬ ‫مظاهر‬‫الحالي‬ ‫الجهوي‬ ‫التقطيع‬ ‫في‬ ‫الخلل‬ ‫مظاهر‬.. ‫بالمكانات‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫خصوصا‬ ‫التوازن‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫اختل ل‬‫بالمكانات‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫خصوصا‬ ‫التوازن‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫اختل ل‬ .‫المتاحة‬.‫المتاحة‬ .‫الجهوية‬ ‫والتهيئة‬ ‫التنمية‬ ‫تصاميم‬ ‫العتبار‬ ‫بعين‬ ‫أخد‬ ‫عدم‬.‫الجهوية‬ ‫والتهيئة‬ ‫التنمية‬ ‫تصاميم‬ ‫العتبار‬ ‫بعين‬ ‫أخد‬ ‫عدم‬ ‫التقليم‬ ‫اعتماد‬ ‫تم‬ ‫حيث‬ ،‫التنموي‬ ‫على‬ ‫الداري‬ ‫الجانب‬ ‫هيمنة‬‫التقليم‬ ‫اعتماد‬ ‫تم‬ ‫حيث‬ ،‫التنموي‬ ‫على‬ ‫الداري‬ ‫الجانب‬ ‫هيمنة‬ .‫للجهة‬ ‫وكركيزة‬ ‫كأساس‬.‫للجهة‬ ‫وكركيزة‬ ‫كأساس‬ ‫التقسيم‬ ‫منطق‬ ‫نفس‬ ‫على‬ ‫البقاء‬ ‫مع‬ ‫الجهات‬ ‫عدد‬ ‫مضاعفة‬‫التقسيم‬ ‫منطق‬ ‫نفس‬ ‫على‬ ‫البقاء‬ ‫مع‬ ‫الجهات‬ ‫عدد‬ ‫مضاعفة‬ ‫في‬ ‫اعتماده‬ ‫تم‬ ‫الذي‬‫في‬ ‫اعتماده‬ ‫تم‬ ‫الذي‬19711971.. 1515
  16. 16. .‫الجهة‬ ‫مركز‬ ‫العامل‬ ‫سلطة‬ ‫هيمنة‬.‫الجهة‬ ‫مركز‬ ‫العامل‬ ‫سلطة‬ ‫هيمنة‬--44 ‫ظهير‬‫ظهير‬22‫أبريل‬‫أبريل‬19971997‫أعطى‬ ‫الجهوية‬ ‫بالتنظيم‬ ‫المتعلق‬‫أعطى‬ ‫الجهوية‬ ‫بالتنظيم‬ ‫المتعلق‬ ‫الداري‬ ‫المجا ل‬ ‫في‬ ‫واسعة‬ ‫اختصاصات‬ ‫الجهة‬ ‫مركز‬ ‫للعامل‬‫الداري‬ ‫المجا ل‬ ‫في‬ ‫واسعة‬ ‫اختصاصات‬ ‫الجهة‬ ‫مركز‬ ‫للعامل‬ .‫أخرى‬ ‫ومجالت‬ ‫والمالي‬.‫أخرى‬ ‫ومجالت‬ ‫والمالي‬ .‫الجهوي‬ ‫المجلس‬ ‫عن‬ ‫الصادرة‬ ‫القرارات‬ ‫تنفيذ‬ -.‫الجهوي‬ ‫المجلس‬ ‫عن‬ ‫الصادرة‬ ‫القرارات‬ ‫تنفيذ‬ - ‫الجهة‬ ‫لميزانية‬ ‫بالصرف‬ ‫المر‬ ‫هو‬ ‫العامل‬ -‫الجهة‬ ‫لميزانية‬ ‫بالصرف‬ ‫المر‬ ‫هو‬ ‫العامل‬ - ‫بعمل‬ ‫المتعلقة‬ ‫المجالت‬ ‫كل‬ ‫تهم‬ ‫واسعة‬ ‫اختصاصات‬ -‫بعمل‬ ‫المتعلقة‬ ‫المجالت‬ ‫كل‬ ‫تهم‬ ‫واسعة‬ ‫اختصاصات‬ - ‫المجلس‬ ‫تقدرة‬ ‫من‬ ‫كبير‬ ‫بشكل‬ ‫يحد‬ ‫مما‬ ،‫الجهوي‬ ‫المجلس‬‫المجلس‬ ‫تقدرة‬ ‫من‬ ‫كبير‬ ‫بشكل‬ ‫يحد‬ ‫مما‬ ،‫الجهوي‬ ‫المجلس‬ .‫باختصاصاته‬ ‫المتعلقة‬ ‫القرارات‬ ‫اتخاذ‬ ‫على‬.‫باختصاصاته‬ ‫المتعلقة‬ ‫القرارات‬ ‫اتخاذ‬ ‫على‬ 1616
  17. 17. ‫الجهوي‬ ‫المجلس‬ ‫على‬ ‫المركزية‬ ‫الداخلية‬ ‫وزارة‬ ‫وصاية‬‫الجهوي‬ ‫المجلس‬ ‫على‬ ‫المركزية‬ ‫الداخلية‬ ‫وزارة‬ ‫وصاية‬ .‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫المالية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬.‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫المالية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬ .‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫المالية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬.‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫المالية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬ .‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫الادارية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬.‫الجهوي‬ ‫للمجلس‬ ‫الادارية‬ ‫القرارات‬ ‫على‬ ‫وصاية‬ 1717
  18. 18. ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫بتقديم‬ ‫التعجيل‬ ‫الى‬ ‫دفعت‬ ‫العناصر‬ ‫هذه‬ ‫ان‬ ‫الخلصة‬‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫بتقديم‬ ‫التعجيل‬ ‫الى‬ ‫دفعت‬ ‫العناصر‬ ‫هذه‬ ‫ان‬ ‫الخلصة‬ .‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬.‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬  ‫متعدادة‬ ‫سياقات‬ ‫في‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫هذا‬ ‫جاء‬‫متعدادة‬ ‫سياقات‬ ‫في‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫هذا‬ ‫جاء‬::  ‫الستقلل‬ ‫منذ‬ ‫المتبعة‬ ‫الترابية‬ ‫السياسة‬ ‫بحدواد‬ ‫الوعي‬ ‫سياق‬‫الستقلل‬ ‫منذ‬ ‫المتبعة‬ ‫الترابية‬ ‫السياسة‬ ‫بحدواد‬ ‫الوعي‬ ‫سياق‬.. ‫المتمثل‬ ‫السياسي‬ ‫القرار‬ ‫مركزة‬ ‫مرحلة‬ ‫ميزت‬ ‫التي‬ ‫التبريرات‬ ‫فزوال‬ ،‫الدولة‬ ‫بوظيفة‬ ‫لحقت‬ ‫التي‬ ‫التحولت‬‫المتمثل‬ ‫السياسي‬ ‫القرار‬ ‫مركزة‬ ‫مرحلة‬ ‫ميزت‬ ‫التي‬ ‫التبريرات‬ ‫فزوال‬ ،‫الدولة‬ ‫بوظيفة‬ ‫لحقت‬ ‫التي‬ ‫التحولت‬ ‫جعلت‬ ‫العناصر‬ ‫هذه‬ ‫العام‬ ‫للقطاع‬ ‫المتزايد‬ ‫والتراجع‬ ‫الوطنية‬ ‫الدولة‬ ‫لبناء‬ ‫كشرط‬ ‫المركزية‬ ‫ضرورة‬ ‫في‬‫جعلت‬ ‫العناصر‬ ‫هذه‬ ‫العام‬ ‫للقطاع‬ ‫المتزايد‬ ‫والتراجع‬ ‫الوطنية‬ ‫الدولة‬ ‫لبناء‬ ‫كشرط‬ ‫المركزية‬ ‫ضرورة‬ ‫في‬ .‫المركزية‬ ‫النزعة‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫تعيد‬ ‫الدولة‬.‫المركزية‬ ‫النزعة‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫تعيد‬ ‫الدولة‬ ‫صميم‬ ‫من‬ ‫هو‬ ‫الجهوي‬ ‫بالشأن‬ ‫والهتمام‬ ‫فالتفكير‬ ،‫الديمقراطية‬ ‫بمسلسل‬ ‫المركزية‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫إعاادة‬ ‫ارتباط‬‫صميم‬ ‫من‬ ‫هو‬ ‫الجهوي‬ ‫بالشأن‬ ‫والهتمام‬ ‫فالتفكير‬ ،‫الديمقراطية‬ ‫بمسلسل‬ ‫المركزية‬ ‫في‬ ‫النظر‬ ‫إعاادة‬ ‫ارتباط‬ ‫لسياسات‬ ‫منتجة‬ ‫جهوية‬ ‫مجالس‬ ‫عبر‬ ‫السياسية‬ ‫المشاركة‬ ‫آليات‬ ‫تطوير‬ ‫عبر‬ ‫السياسي‬ ‫القرار‬ ‫ادمقرطة‬‫لسياسات‬ ‫منتجة‬ ‫جهوية‬ ‫مجالس‬ ‫عبر‬ ‫السياسية‬ ‫المشاركة‬ ‫آليات‬ ‫تطوير‬ ‫عبر‬ ‫السياسي‬ ‫القرار‬ ‫ادمقرطة‬ .‫محلية‬ ‫عمومية‬.‫محلية‬ ‫عمومية‬ ‫حيث‬ ‫القروية‬ ‫أهمية‬ ‫تراجع‬ ‫في‬ ‫تتخلص‬ ‫المغربي‬ ‫السوسيو-سياسي‬ ‫النسق‬ ‫مست‬ ‫التي‬ ‫للتحولت‬ ‫استجابة‬‫حيث‬ ‫القروية‬ ‫أهمية‬ ‫تراجع‬ ‫في‬ ‫تتخلص‬ ‫المغربي‬ ‫السوسيو-سياسي‬ ‫النسق‬ ‫مست‬ ‫التي‬ ‫للتحولت‬ ‫استجابة‬ .‫السياقي‬ ‫للصراع‬ ‫الحقيقي‬ ‫الرهان‬ ‫هي‬ ‫المدن‬ ‫مراكز‬ ‫أصبحت‬.‫السياقي‬ ‫للصراع‬ ‫الحقيقي‬ ‫الرهان‬ ‫هي‬ ‫المدن‬ ‫مراكز‬ ‫أصبحت‬ .‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫الطلب‬ ‫تزايد‬.‫الجهوية‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫الطلب‬ ‫تزايد‬ . ‫السفل‬ ‫عبر‬ ‫للتنمية‬ ‫مقارية‬ ‫اعتمااد‬. ‫السفل‬ ‫عبر‬ ‫للتنمية‬ ‫مقارية‬ ‫اعتمااد‬  .‫واضحة‬ ‫معايير‬ ‫على‬ ‫معتمد‬ ‫وغير‬ ‫عقليني‬ ‫غير‬ ‫تقسيم‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬ ‫والمجالية‬ ‫الترابية‬ ‫التختللت‬ ‫تدبير‬.‫واضحة‬ ‫معايير‬ ‫على‬ ‫معتمد‬ ‫وغير‬ ‫عقليني‬ ‫غير‬ ‫تقسيم‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬ ‫والمجالية‬ ‫الترابية‬ ‫التختللت‬ ‫تدبير‬ 1818
  19. 19. IIIIII‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫محددات‬‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫حول‬ ‫العمومي‬ ‫العرض‬ ‫محددات‬ ‫المتقدمة‬ ‫.والجهوية‬‫المتقدمة‬ ‫.والجهوية‬ :: ‫هذا‬ ‫ومحدادات‬ ‫عناصر‬ ‫الملكية‬ ‫الخطب‬ ‫لنا‬ ‫تحداد‬ -‫هذا‬ ‫ومحدادات‬ ‫عناصر‬ ‫الملكية‬ ‫الخطب‬ ‫لنا‬ ‫تحداد‬ - ‫لتفسير‬ ‫المداتخل‬ ‫بعض‬ ‫وتتضمن‬ ،‫العرض‬‫لتفسير‬ ‫المداتخل‬ ‫بعض‬ ‫وتتضمن‬ ،‫العرض‬ .‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫ومعالم‬ ‫مضامين‬.‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫ومعالم‬ ‫مضامين‬ 1919
  20. 20. ‫الول‬ ‫المحدد‬‫الول‬ ‫المحدد‬:: ‫الجهوية‬ ‫مسار‬ ‫للجهوية‬ ‫مسارين‬ ‫بين‬ ‫التمييز‬ ‫ضرورة‬‫الجهوية‬ ‫مسار‬ ‫للجهوية‬ ‫مسارين‬ ‫بين‬ ‫التمييز‬ ‫ضرورة‬ ‫الجندة‬ :‫الجنوبية‬ ‫بالقاليم‬ ‫المرتبط‬ ‫الجهوية‬ ‫ومسار‬ ،‫المتقدمة‬‫الجندة‬ :‫الجنوبية‬ ‫بالقاليم‬ ‫المرتبط‬ ‫الجهوية‬ ‫ومسار‬ ،‫المتقدمة‬ .‫الخارجية‬ ‫والجندة‬ ‫الداتخلية‬.‫الخارجية‬ ‫والجندة‬ ‫الداتخلية‬ ‫كفيل‬ ‫جهوي‬ ‫مقترح‬ ‫تقديم‬ ‫فرهان‬ ‫الجنوبية‬ ‫للقاليم‬ ‫فبالنسبة‬‫كفيل‬ ‫جهوي‬ ‫مقترح‬ ‫تقديم‬ ‫فرهان‬ ‫الجنوبية‬ ‫للقاليم‬ ‫فبالنسبة‬ .‫الملكية‬ ‫الخطب‬ ‫في‬ ‫حاضر‬ ‫الينفصال‬ ‫مطلب‬ ‫باحتواء‬.‫الملكية‬ ‫الخطب‬ ‫في‬ ‫حاضر‬ ‫الينفصال‬ ‫مطلب‬ ‫باحتواء‬  ‫أكثر‬ ‫بنظام‬ ‫تنتهي‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫الجنوبية‬ ‫القاليم‬ ‫في‬ ‫فالجهوية‬‫أكثر‬ ‫بنظام‬ ‫تنتهي‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫الجنوبية‬ ‫القاليم‬ ‫في‬ ‫فالجهوية‬ ‫للمعايير‬ ‫يستجيب‬ ‫الذي‬ ‫الذاتي‬ ‫الحكم‬ ‫ينظام‬ ‫وهو‬ ،‫تطورا‬‫للمعايير‬ ‫يستجيب‬ ‫الذي‬ ‫الذاتي‬ ‫الحكم‬ ‫ينظام‬ ‫وهو‬ ،‫تطورا‬ ‫الدولية‬‫الدولية‬.. 2020
  21. 21. : ‫الثاني‬ ‫المحدد‬: ‫الثاني‬ ‫المحدد‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫ليست‬ ‫القاليم‬ ‫باقي‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫الجهوية‬‫ليست‬ ‫القاليم‬ ‫باقي‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫الجهوية‬ ‫بنيوي‬ ‫بإصلح‬ ‫يتعلق‬ ‫المر‬ ‫تقنية‬ ‫جهوية‬‫بنيوي‬ ‫بإصلح‬ ‫يتعلق‬ ‫المر‬ ‫تقنية‬ ‫جهوية‬ :‫التراب‬ ‫تدبير‬ ‫في‬ ‫جديدة‬ ‫فلسفة‬ ‫على‬ ‫يقوم‬:‫التراب‬ ‫تدبير‬ ‫في‬ ‫جديدة‬ ‫فلسفة‬ ‫على‬ ‫يقوم‬ ‫وعن‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫عن‬ ‫يتحدث‬ ‫فالخطاب‬‫وعن‬ ‫الترابية‬ ‫الحكامة‬ ‫عن‬ ‫يتحدث‬ ‫فالخطاب‬ . ‫الدولة‬ ‫وإصلح‬ ‫هيكلة‬ ‫إعاادة‬. ‫الدولة‬ ‫وإصلح‬ ‫هيكلة‬ ‫إعاادة‬ 2121
  22. 22. ‫التضامن‬ : ‫الثالث‬ ‫المحدد‬‫التضامن‬ : ‫الثالث‬ ‫المحدد‬ ‫تحقيق‬ ‫في‬ ‫الدولة‬ ‫ادور‬ ‫مركزية‬ ‫على‬ ‫يؤكد‬ ‫المحداد‬ ‫هذا‬‫تحقيق‬ ‫في‬ ‫الدولة‬ ‫ادور‬ ‫مركزية‬ ‫على‬ ‫يؤكد‬ ‫المحداد‬ ‫هذا‬ ‫ينفس‬ ‫على‬ ‫تتوفر‬ ‫ل‬ ‫التي‬ ‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫التضامن‬ ‫عنصر‬‫ينفس‬ ‫على‬ ‫تتوفر‬ ‫ل‬ ‫التي‬ ‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫التضامن‬ ‫عنصر‬ ‫وجواد‬ ‫يفترض‬ ‫وهذا‬ ‫والبشرية‬ ‫الطبيعية‬ ‫المؤهلت‬‫وجواد‬ ‫يفترض‬ ‫وهذا‬ ‫والبشرية‬ ‫الطبيعية‬ ‫المؤهلت‬ ‫آليات‬ ‫بلورة‬ ‫عبر‬ ‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫التضامن‬ ‫لضمان‬ ‫الدولة‬‫آليات‬ ‫بلورة‬ ‫عبر‬ ‫الجهات‬ ‫بين‬ ‫التضامن‬ ‫لضمان‬ ‫الدولة‬ ‫وكالت‬ :‫عبر‬ ‫البلد‬ ‫اداتخل‬ ‫المواراد‬ ‫توزيع‬ ‫لعاادة‬‫وكالت‬ :‫عبر‬ ‫البلد‬ ‫اداتخل‬ ‫المواراد‬ ‫توزيع‬ ‫لعاادة‬ ...‫تخاصة‬ ‫صنااديق‬ ‫أو‬ ‫للتنمية‬...‫تخاصة‬ ‫صنااديق‬ ‫أو‬ ‫للتنمية‬ ‫الترابي‬ ‫اليجابي‬ ‫التمييز‬ ‫سياسية‬ ‫ينهج‬ ‫إمكاينية‬ ‫هنا‬ -‫الترابي‬ ‫اليجابي‬ ‫التمييز‬ ‫سياسية‬ ‫ينهج‬ ‫إمكاينية‬ ‫هنا‬ - .‫اليجابي‬.‫اليجابي‬ 2222
  23. 23. ‫التوازن‬ : ‫الرابع‬ ‫المحدد‬‫التوازن‬ : ‫الرابع‬ ‫المحدد‬ :‫زاويتين‬ ‫من‬ ‫قراءته‬ ‫يمكن‬ ‫المحداد‬ ‫هذا‬:‫زاويتين‬ ‫من‬ ‫قراءته‬ ‫يمكن‬ ‫المحداد‬ ‫هذا‬ ‫مقاربات‬ ‫باستحضار‬ ‫الترابي‬ ‫التقطيع‬ ‫في‬ ‫التوازن‬ ‫مراعاة‬‫مقاربات‬ ‫باستحضار‬ ‫الترابي‬ ‫التقطيع‬ ‫في‬ ‫التوازن‬ ‫مراعاة‬ .‫المجالية‬ ،‫التنموية‬ ،‫البشرية‬ ،‫الثقافية‬ ،‫الجغرافية‬ : ‫متعدادة‬.‫المجالية‬ ،‫التنموية‬ ،‫البشرية‬ ،‫الثقافية‬ ،‫الجغرافية‬ : ‫متعدادة‬ ‫يخضع‬ ‫سوف‬ ‫والذي‬ ‫الترابي‬ ‫التقطيع‬ ‫طبيعة‬ ‫كاينت‬ ‫كيفما‬‫يخضع‬ ‫سوف‬ ‫والذي‬ ‫الترابي‬ ‫التقطيع‬ ‫طبيعة‬ ‫كاينت‬ ‫كيفما‬ ‫ينفس‬ ‫تخويل‬ ‫يمكن‬ ‫ل‬ ،‫الموسعة‬ ‫الجهوية‬ ‫لمنطق‬‫ينفس‬ ‫تخويل‬ ‫يمكن‬ ‫ل‬ ،‫الموسعة‬ ‫الجهوية‬ ‫لمنطق‬ ‫هذا‬ ‫تؤكد‬ ‫المقارينة‬ ‫فالتجارب‬ ، ‫للجهات‬ ‫التختصاصات‬‫هذا‬ ‫تؤكد‬ ‫المقارينة‬ ‫فالتجارب‬ ، ‫للجهات‬ ‫التختصاصات‬ ‫الخصوصية‬ ‫حسب‬ ‫متفاوتة‬ ‫الجهات‬ ‫فاتختصاصات‬ ،‫المنحى‬‫الخصوصية‬ ‫حسب‬ ‫متفاوتة‬ ‫الجهات‬ ‫فاتختصاصات‬ ،‫المنحى‬ ‫هي‬ ‫التوزيع‬ ‫هذا‬ ‫ومحدادات‬ ،‫جهة‬ ‫لكل‬ ‫والجغرافية‬ ‫الطبيعية‬‫هي‬ ‫التوزيع‬ ‫هذا‬ ‫ومحدادات‬ ،‫جهة‬ ‫لكل‬ ‫والجغرافية‬ ‫الطبيعية‬ .‫والبشرية‬ ‫والجتماعية‬ ‫القتصاادية‬ ‫المؤهلت‬.‫والبشرية‬ ‫والجتماعية‬ ‫القتصاادية‬ ‫المؤهلت‬ 2323
  24. 24. ‫الخصوصية‬ : ‫الخامس‬ ‫المحدد‬‫الخصوصية‬ : ‫الخامس‬ ‫المحدد‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫إلى‬ ‫يحيل‬ ‫أن‬ ‫يكمن‬ ‫الخصوصية‬ ‫مفهوم‬ ‫هنا‬‫من‬ ‫العديد‬ ‫إلى‬ ‫يحيل‬ ‫أن‬ ‫يكمن‬ ‫الخصوصية‬ ‫مفهوم‬ ‫هنا‬ :‫العناصر‬:‫العناصر‬ ‫يمكن‬ ‫أساسها‬ ‫على‬ ‫والتي‬ ‫جهة‬ ‫بكل‬ ‫المرتبطة‬ ‫الخصوصية‬‫يمكن‬ ‫أساسها‬ ‫على‬ ‫والتي‬ ‫جهة‬ ‫بكل‬ ‫المرتبطة‬ ‫الخصوصية‬ ،‫التختصاصات‬ ‫توزيع‬،‫التختصاصات‬ ‫توزيع‬ ‫على‬ ،‫مثل‬ ‫الجهوية‬ ‫المؤسسات‬ ‫بطبيعة‬ ‫المرتبطة‬ ‫الخصوصية‬‫على‬ ،‫مثل‬ ‫الجهوية‬ ‫المؤسسات‬ ‫بطبيعة‬ ‫المرتبطة‬ ‫الخصوصية‬ ‫الحكم‬ ‫ينظام‬ ‫يشكل‬ ‫التي‬ ‫الجهوية‬ ‫أن‬ ‫يلحظ‬ ‫التمثيلية‬ ‫مستوى‬‫الحكم‬ ‫ينظام‬ ‫يشكل‬ ‫التي‬ ‫الجهوية‬ ‫أن‬ ‫يلحظ‬ ‫التمثيلية‬ ‫مستوى‬ ‫ينمطين‬ ‫يحداد‬ ،‫الجنوبية‬ ‫بالقاليم‬ ‫والمتعلق‬ ‫مظاهرها‬ ‫أحد‬ ‫الذاتي‬‫ينمطين‬ ‫يحداد‬ ،‫الجنوبية‬ ‫بالقاليم‬ ‫والمتعلق‬ ‫مظاهرها‬ ‫أحد‬ ‫الذاتي‬ ‫عبر‬ ‫تقليدية‬ ‫وتمثيلية‬ ،‫الينتخابات‬ ‫عبر‬ ‫حديثة‬ ‫تمثيلية‬ :‫للتمثيلية‬‫عبر‬ ‫تقليدية‬ ‫وتمثيلية‬ ،‫الينتخابات‬ ‫عبر‬ ‫حديثة‬ ‫تمثيلية‬ :‫للتمثيلية‬ .‫القبائل‬ ‫تمثيلية‬.‫القبائل‬ ‫تمثيلية‬ ‫الثقافية‬ ‫الخصوصية‬‫الثقافية‬ ‫الخصوصية‬ ‫الخصوصية‬‫الخصوصية‬‫المقارينة‬ ‫التجارب‬ ‫تلغي‬ ‫ل‬ :‫المقارينة‬ ‫التجارب‬ ‫تلغي‬ ‫ل‬ :
  25. 25. ‫التدرج‬ ‫السادس‬ ‫المحدد‬‫التدرج‬ ‫السادس‬ ‫المحدد‬::  ‫متقدمة‬ ‫جهوية‬ ‫في‬ ‫التفكير‬ ‫هو‬ ‫المحدد‬ ‫هذا‬ ‫من‬ ‫الهدف‬‫متقدمة‬ ‫جهوية‬ ‫في‬ ‫التفكير‬ ‫هو‬ ‫المحدد‬ ‫هذا‬ ‫من‬ ‫الهدف‬ ‫تحملها‬ ‫على‬ ‫الدولة‬ ‫تقدر‬‫تحملها‬ ‫على‬ ‫الدولة‬ ‫تقدر‬.. ‫في‬ ‫النظر‬ ‫تعيد‬ ‫إصلاحات‬ ‫تتحمل‬ ‫ل‬ ‫قد‬ ‫الدول‬ ‫أاحيانا‬‫في‬ ‫النظر‬ ‫تعيد‬ ‫إصلاحات‬ ‫تتحمل‬ ‫ل‬ ‫قد‬ ‫الدول‬ ‫أاحيانا‬ ‫تعود‬ ‫وقد‬ ،‫الدولة‬ ‫إضعاف‬ ‫إلى‬ ‫تقود‬ ‫قد‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬‫تعود‬ ‫وقد‬ ،‫الدولة‬ ‫إضعاف‬ ‫إلى‬ ‫تقود‬ ‫قد‬ ،‫الدولة‬ ‫بنية‬ ‫في‬ ‫تتم‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫في‬ ،‫الدولة‬ ‫انهيار‬‫في‬ ‫تتم‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫المتقدمة‬ ‫الجهوية‬ ‫في‬ ،‫الدولة‬ ‫انهيار‬ .‫الواحدة‬ ‫وهو‬ ‫أساسي‬ ‫محدد‬ ‫إطار‬.‫الواحدة‬ ‫وهو‬ ‫أساسي‬ ‫محدد‬ ‫إطار‬ 2525
  26. 26. ‫المقدمات‬ ‫من‬ ‫خاتمة‬‫المقدمات‬ ‫من‬ ‫خاتمة‬:: ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫بجعل‬ ‫الكفيلة‬ ‫الشروط‬ ‫ماهي‬‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫بجعل‬ ‫الكفيلة‬ ‫الشروط‬ ‫ماهي‬ ‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬‫المتقدمة؟‬ ‫الجهوية‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫إصلاحات‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫جعل‬‫إصلاحات‬ ‫تحمل‬ ‫على‬ ‫قادرة‬ ‫الدولة‬ ‫جعل‬ ‫بتحقق‬ ‫رهين‬ ‫الترابي‬ ‫مجالها‬ ‫تشمل‬ ‫هيكلية‬‫بتحقق‬ ‫رهين‬ ‫الترابي‬ ‫مجالها‬ ‫تشمل‬ ‫هيكلية‬ :‫التالية‬ ‫العناصر‬:‫التالية‬ ‫العناصر‬ 2626
  27. 27. ‫القانون‬ ‫دولة‬ ‫توطيد‬‫القانون‬ ‫دولة‬ ‫توطيد‬ ‫الديمقراطية‬ ‫الدولة‬‫الديمقراطية‬ ‫الدولة‬:: 1.1.‫الحرية‬‫الحرية‬ 2.2.‫العقلنية‬‫العقلنية‬ 3.3.‫الفردانية‬‫الفردانية‬ 2727
  28. 28. ‫الديمقراطي‬ ‫المجتمع‬‫الديمقراطي‬ ‫المجتمع‬ ‫المدني‬ ‫المجتمع‬‫المدني‬ ‫المجتمع‬ ‫المدنية‬ ‫الثقافة‬‫المدنية‬ ‫الثقافة‬ ‫المشاركة‬ ‫ثقافة‬‫المشاركة‬ ‫ثقافة‬ 2828
  29. 29. ‫المستدامة‬ ‫البشرية‬ ‫التنمية‬‫المستدامة‬ ‫البشرية‬ ‫التنمية‬ 1.1.‫البشرية‬ ‫الموارد‬‫البشرية‬ ‫الموارد‬ 2.2.‫الفعالية‬‫الفعالية‬ 3.3.‫المردودية‬‫المردودية‬ 4.4.‫النتاجية‬‫النتاجية‬ 2929

×