Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.
‫المخدرات‬‫واإليــــدز‬
‫المخدرات‬ ‫من‬ ‫االدمان‬ ‫لعالج‬ ‫جديد‬ ‫امل‬ ‫ومستشفيات‬ ‫مراكز‬
‫اإليدز‬ ‫بفيروس‬ ‫لإلصابة‬ ‫عرضه‬ ‫األكثر‬ ‫الفئات‬
‫المخدرات‬ ‫على‬ ‫المدمنين‬. 1-
2-‫التجاري‬ ‫بالجنس‬ ‫العاملين‬.
3-‫ا...
‫اإلدمانات؟‬ ‫كل‬ ‫بين‬ ‫المشترك‬ ‫الشىء‬ ‫هو‬ ‫ما‬
‫الواقع‬ ‫من‬ ‫الهروب‬
‫الحياة‬ ‫هموم‬ ‫تجنب‬
‫المشاعر‬ ‫من‬ ‫الهروب‬
‫الخفية‬ ‫اإلدمانات‬ ‫انواع‬ ‫من‬:
•‫الغضب‬
•‫الدين‬
•‫المخاطرة‬
•‫الجنس‬
•‫التسوق‬
•‫السرقة‬
•‫التلفاز‬
•‫العمل‬
•‫المشاع...
‫الثالثة‬ ‫اإلدمان‬ ‫عوامل‬
‫الشخصية‬ ‫طبيعة‬
‫البيئية‬ ‫العوامل‬‫المخدر‬ ‫او‬ ‫السلوك‬
‫االدمان‬
‫يمك‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫الوقت‬ ‫طوال‬ ‫باإلثارة‬ ‫لنشعر‬ ‫نخلق‬ ‫لم‬ ‫نحن‬‫ان‬ ‫ننا‬
‫اإل‬ ‫تصبح‬ ‫النهاية‬ ‫ففي‬ ،‫علينا‬ ‫الضغوط...
‫الفيروس‬ ‫انتشار‬ ‫لمنع‬ ‫السلوك‬ ‫تغيير‬
•‫االولى‬ ‫الطريقة‬:‫االمتناع‬
•‫الثانية‬ ‫الطريقة‬:‫االضرار‬ ‫تقليل‬
‫ا‬‫ال‬‫ا...
•‫واألكثر‬ ‫المثلى‬ ‫الطريقة‬ ‫هو‬ ‫االمتناع‬ ‫ان‬ ‫رغم‬
‫يج‬ ‫اننا‬ ‫اال‬ ‫الفيروس‬ ‫انتشار‬ ‫إليقاف‬ ‫تأثير‬‫ان‬ ‫ب‬
‫ال...
‫ا‬‫ا‬‫ثاني‬:‫االضرار‬ ‫تقليل‬:
‫الت‬ ‫االضرار‬ ‫لتقليل‬ ‫طرق‬ ‫ايجاد‬ ‫محاولة‬ ‫االستراتيجية‬ ‫هذه‬ ‫وتعنى‬‫تنتج‬ ‫ى‬
‫يع...
•‫الحرية‬ ‫برنامج‬ ‫مشروع‬(‫بشبر‬ ‫الصحية‬ ‫التوعية‬ ‫مكتب‬‫ا‬)
•‫الى‬ ‫الوصول‬2200‫سنتين‬ ‫في‬ ‫حقن‬ ‫مدمن‬.
•‫من‬ ‫الحقن...
(‫اهم‬ ‫انت‬ ‫بس‬ ‫مهم‬ ‫تبطيلك‬.)
(‫اثنين‬ ‫المرض‬ ‫بدل‬ ‫وريدين‬ ‫فى‬ ‫سرنجة‬)
‫الشيتات‬ ‫عدد‬1936
‫متابعة‬6‫شهور‬573
‫متابعة‬12‫شهر‬378
‫التحويالت‬ ‫عدد‬600
‫الذكرى‬ ‫الواقى‬ ‫عدد‬4023
‫النبذ‬ ‫عدد‬18...
‫الـ‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬12
‫الـ‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬ ‫عن‬ ‫مقدمة‬12
•‫عشر‬ ‫اإلثنى‬ ‫الخطوات‬ ‫هى‬ ‫ما‬‫ل‬‫المخدرات‬ ‫من‬ ‫االدمان‬ ‫عالج‬‫؟‬
•‫ف‬ ‫بب...
•‫عشر‬ ‫اإلثنى‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬ ‫فى‬ ‫اإلدمان‬ ‫مفهوم‬.
‫األولى‬ ‫الخطوة‬
‫حيات‬ ‫وان‬ ‫إدماننا‬ ‫تجاه‬ ‫اإلرادة‬ ‫مسلو...
‫الثانية‬ ‫الخطوة‬
‫للصواب‬ ‫تعيدنا‬ ‫أن‬ ‫منا‬ ‫أعظم‬ ‫قوة‬ ‫بإستطاعة‬ ‫أن‬ ‫نؤمن‬ ‫اصبحنا‬.
•‫األمل‬.
•‫الصواب‬ ‫عدم‬ ‫م...
‫الثالثة‬ ‫الخطوة‬
‫نفهمه‬ ‫ما‬ ‫قدر‬ ‫هللا‬ ‫لعناية‬ ‫وحياتنا‬ ‫إرادتنا‬ ‫نوكل‬ ‫أن‬ ‫قررنا‬.
•‫القرار‬ ‫إتخاذ‬.
•‫النية‬...
‫الرابعة‬ ‫الخطوة‬
‫أنفسنا‬ ‫عن‬ ‫خوف‬ ‫وبال‬ ‫متفحص‬ ‫أخالقى‬ ‫جرد‬ ‫بعمل‬ ‫قمنا‬.
•‫وهدفه‬ ‫بالجرد‬ ‫القيام‬ ‫دوافع‬.
•‫...
•‫عن‬ ‫الجرد‬ ‫كتابة‬:
•‫والمشاعر‬ ‫اإلستياءات‬,‫بالخ‬ ‫والشعور‬ ‫بالذنب‬ ‫الشعور‬‫ز‬‫ى‬.
•‫الخوف‬.
•‫العالقات‬.
•‫الجنس‬....
‫الخامسة‬ ‫الخطوة‬
‫و‬ ‫وألنفسنا‬ ‫هلل‬ ‫اعترفنا‬‫ل‬‫آخر‬ ‫شخص‬‫أخ‬ ‫الحقيقية‬ ‫بالطبيعة‬‫طائنا‬.
‫التطبيق‬ ‫كيفية‬:
•‫لنع...
•‫حياتنا‬ ‫فى‬ ‫مرة‬ ‫ألول‬ ‫أنفسنا‬ ‫مواجهة‬,‫ألخطائنا‬ ‫ومحاصرة‬
‫معها‬ ‫والتعامل‬ ‫وتحجيمها‬.
•‫الظالم‬ ‫فى‬ ‫تنمو‬ ‫ال...
‫الشخص‬ ‫مواصفات‬:
•‫ال‬ ‫هذه‬ ‫تنفيذ‬ ‫فى‬ ‫يساعدنا‬ ‫سوف‬ ‫الذى‬ ‫الشخص‬ ‫إختيار‬ ‫يجب‬‫خطوة‬
‫بعناية‬,‫ال‬ ‫لثقتنا‬ ‫أه...
•‫فهم‬ ‫المدمنون‬ ‫ثمة‬ ‫هى‬ ‫الماضى‬ ‫من‬ ‫جزء‬ ‫إخفاء‬ ‫محاولة‬
‫السرية‬ ‫الحياة‬ ‫يفضلون‬.
•‫نعت‬ ‫كنا‬ ‫ما‬ ‫نكتشف‬ ‫ب...
‫السادسة‬ ‫الخطوة‬
‫الشخص‬ ‫العيوب‬ ‫هذه‬ ‫كل‬ ‫هللا‬ ‫يزيل‬ ‫ألن‬ ً‫ا‬‫تمام‬ ‫مستعدين‬ ‫كنا‬‫ية‬.
•‫دعوة‬ ‫هذا‬ ‫اليس‬ ‫ل...
•‫ومخاوفنا؟‬ ‫وغضبنا‬ ‫أحقادنا‬ ‫من‬ ‫نتخلص‬ ‫أن‬ ً‫ال‬‫فع‬ ‫نريد‬ ‫هل‬‫البعض‬
‫الشعور‬ ‫يجدون‬ ‫ألنهم‬ ‫وكراهيته‬ ‫وشكوكه...
‫العيوب‬ ‫قائمة‬:
•‫ا‬ ‫تفحص‬‫م‬ ‫للتحرر‬ ‫فنشتاق‬ ‫بحياتنا‬ ‫تفعله‬ ‫ما‬ ‫تأمل‬ ‫لقائمةـ‬‫نها‬.
•‫فى‬ ‫رغبة‬ ‫هللا‬ ‫من‬ ...
‫تعطلنا‬ ‫عيوب‬. .‫لها‬ ‫وحلول‬:
•‫التمرد‬,‫الشعور‬‫بالضيق‬,‫الفشل‬,‫وي‬ ‫تعطلنا‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫عيوب‬‫أن‬ ‫نبغى‬
‫والمثابرة...
‫السابعة‬ ‫الخطوة‬
‫نقائصنا‬ ‫من‬ ‫يخلصنا‬ ‫أن‬ ‫بتواضع‬ ‫هللا‬ ‫سألنا‬.
•‫لتحق‬ ‫عزلتنا‬ ‫من‬ ‫نخرج‬ ‫أن‬ ‫هو‬ ‫السابعة‬ ...
•‫بشر‬ ‫كلنا‬ ‫ولكننا‬ ‫ردئ‬ ‫هو‬ ‫ومن‬ ‫صالح‬ ‫هو‬ ‫من‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬.
•‫واأللم‬ ‫التعاسة‬ ‫وراء‬ ‫السبب‬ ‫هى‬ ‫الشخصية‬ ‫ع...
‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬
‫ع‬ ‫العزم‬ ‫وعقدنا‬ ‫آذيناهم‬ ‫الذين‬ ‫األشخاص‬ ‫بجميع‬ ‫قائمة‬ ‫أعددنا‬‫لى‬
ً‫ا‬‫جميع‬ ‫لهم‬ ‫األذى‬ ...
•‫قائمة‬ ‫إعداد‬ ‫فى‬ ‫راغبين‬ ‫نحن‬ ‫هل‬ ‫هنا‬ ‫السؤال‬ ‫ويكون‬‫؟‬‫فهذ‬‫ا‬
‫با‬ ‫عالقتنا‬ ‫فى‬ ‫األمانة‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫جديد‬ ...
‫القائمة‬ ‫إلعداد‬ ‫األمانة‬:
•‫ب‬ ‫اإلعتقاد‬ ‫بدون‬ ‫دقيقة‬ ‫قائمة‬ ‫إلعداد‬ ‫حقيقية‬ ‫أمانة‬ ‫إلى‬ ‫نحتاج‬‫أننا‬
‫ضحايا‬...
•‫عن‬ ‫مباشرة‬ ‫أوغير‬ ‫مباشرة‬ ‫بصورة‬ ‫اآلخرين‬ ‫بإيذاء‬ ‫اإلعتراف‬
‫أى‬ ‫أو‬ ‫اإلهمال‬ ‫أو‬ ‫بالوعد‬ ‫الوفاء‬ ‫عدم‬ ‫أو...
•‫المشاكل‬ ‫من‬‫إ‬ ‫فى‬ ‫التفكير‬ ‫هو‬ ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تعطل‬ ‫التى‬‫جراء‬
‫بالخطو‬ ‫القيام‬ ‫يجب‬ ‫لذلك‬ ‫التاسعة‬ ‫ال...
‫التاسعة‬ ‫الخطوة‬
‫األشخ‬ ‫لهؤالء‬ ‫مباشرة‬ ‫تعويضات‬ ‫قدمنا‬‫ا‬‫إال‬ ‫ذلك‬ ‫أمكن‬ ‫كلما‬ ‫ص‬‫إذا‬
‫بآخرين‬ ‫أو‬ ‫بهم‬ ‫ي...
‫العاشرة‬ ‫الخطوة‬
‫أول‬ ‫بأخطائنا‬ ‫واعترفنا‬ ‫ألنفسنا‬ ‫الشخصى‬ ‫الجرد‬ ‫عملية‬ ‫واصلنا‬
‫بأول‬.
•‫الفعل‬ ‫مقابل‬ ‫اإلحس...
‫عشر‬ ‫الحادية‬ ‫الخطوة‬
‫ع‬ ‫باهلل‬ ‫الواعية‬ ‫صلتنا‬ ‫لتقوية‬ ‫والتأمل‬ ‫الدعاء‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫سعينا‬‫قدر‬ ‫لى‬
‫ال‬ ‫يعط...
‫عشر‬ ‫الثانية‬ ‫الخطوة‬
‫حاو‬ ‫الخطوات‬ ‫هذه‬ ‫بإتباع‬ ‫لدينا‬ ‫روحية‬ ‫صحوة‬ ‫تحقق‬ ‫نتيجة‬‫لنا‬
‫جميع‬ ‫فى‬ ‫المبادئ‬ ‫...
‫ل‬ ‫جديد‬ ‫امل‬ ‫مركز‬ ‫تحيات‬ ‫مع‬‫المخدرات‬ ‫ادمان‬ ‫عالج‬‫و‬‫ادمان‬ ‫عالج‬
‫الترامادول‬
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

ادمان المخدرات وعلاقتها بمرض الايدز

تعرف على علاقة الادمان على المخدرات ومرض الايدز اللعين مع كيفية علاج الادمان من المخدرات حتى لا تؤدى الى الاصابة بمرض الايدز اللعين مركز امل جديد لعلاج ادمان المخدرات
http://www.newhope-eg.com/
http://addictions-treatments-egy.blogspot.com/
https://addictionstreatmentsegy.wordpress.com/

Related Books

Free with a 30 day trial from Scribd

See all

Related Audiobooks

Free with a 30 day trial from Scribd

See all
  • Be the first to comment

ادمان المخدرات وعلاقتها بمرض الايدز

  1. 1. ‫المخدرات‬‫واإليــــدز‬ ‫المخدرات‬ ‫من‬ ‫االدمان‬ ‫لعالج‬ ‫جديد‬ ‫امل‬ ‫ومستشفيات‬ ‫مراكز‬
  2. 2. ‫اإليدز‬ ‫بفيروس‬ ‫لإلصابة‬ ‫عرضه‬ ‫األكثر‬ ‫الفئات‬ ‫المخدرات‬ ‫على‬ ‫المدمنين‬. 1- 2-‫التجاري‬ ‫بالجنس‬ ‫العاملين‬. 3-‫الرجال‬ ‫مع‬ ‫الجنس‬ ‫يمارسون‬ ‫الذين‬ ‫الرجال‬. 4-‫الشوارع‬ ‫أطفال‬. 5-‫محالت‬ ‫فى‬ ‫مبكرة‬ ‫سن‬ ‫فى‬ ‫تعملن‬ ‫الالتي‬ ‫الصغيرات‬ ‫المراهقات‬ ،‫المقاهي‬ ،‫المالبس‬.... 6-‫المهمشة‬ ‫الفئات‬(‫البيوت‬ ‫خادمات‬.... 7-‫منطقة‬ ‫ومن‬ ‫آخر‬ ‫الى‬ ‫مكان‬ ‫من‬ ‫ينتقلون‬ ‫الذين‬ ‫والمهاجرين‬ ‫الالجئين‬ ‫والنزاعات‬ ‫الحروب‬ ‫كثرة‬ ‫بسبب‬ ‫ألخرى‬.
  3. 3. ‫اإلدمانات؟‬ ‫كل‬ ‫بين‬ ‫المشترك‬ ‫الشىء‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫الواقع‬ ‫من‬ ‫الهروب‬ ‫الحياة‬ ‫هموم‬ ‫تجنب‬ ‫المشاعر‬ ‫من‬ ‫الهروب‬
  4. 4. ‫الخفية‬ ‫اإلدمانات‬ ‫انواع‬ ‫من‬: •‫الغضب‬ •‫الدين‬ •‫المخاطرة‬ •‫الجنس‬ •‫التسوق‬ •‫السرقة‬ •‫التلفاز‬ •‫العمل‬ •‫المشاعر‬ •‫الجدل‬ •‫األشياء‬ ‫جمع‬ •‫التنافس‬ •‫الطعام‬ •‫المقامرة‬ •‫النميمة‬ •‫الكذب‬ •‫المثالية‬ •‫العالقات‬
  5. 5. ‫الثالثة‬ ‫اإلدمان‬ ‫عوامل‬ ‫الشخصية‬ ‫طبيعة‬ ‫البيئية‬ ‫العوامل‬‫المخدر‬ ‫او‬ ‫السلوك‬ ‫االدمان‬
  6. 6. ‫يمك‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫الوقت‬ ‫طوال‬ ‫باإلثارة‬ ‫لنشعر‬ ‫نخلق‬ ‫لم‬ ‫نحن‬‫ان‬ ‫ننا‬ ‫اإل‬ ‫تصبح‬ ‫النهاية‬ ‫ففي‬ ،‫علينا‬ ‫الضغوط‬ ‫من‬ ‫نقلل‬‫ثارة‬ ‫الضغو‬ ‫من‬ ‫الخالية‬ ‫الحياة‬ ‫و‬ ‫مثيرة‬ ‫غير‬ ‫المستمرة‬‫ط‬ ‫اجملها‬ ‫ليست‬ ‫الحياة‬ ‫اتزان‬ ‫من‬ ‫فقط‬ ‫ينبعث‬ ‫الحقيقى‬ ‫فالرضا‬ ‫الحياة‬ ‫من‬ ‫الهروب‬ ‫من‬ ‫ليس‬ ‫و‬. ‫نحياها‬ ‫ان‬ ‫علينا‬ ‫يجب‬ ‫هى‬ ‫كما‬ ‫حياتنا‬ ‫و‬! ‫الحياة‬ ‫من‬ ‫مهرب‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬
  7. 7. ‫الفيروس‬ ‫انتشار‬ ‫لمنع‬ ‫السلوك‬ ‫تغيير‬ •‫االولى‬ ‫الطريقة‬:‫االمتناع‬ •‫الثانية‬ ‫الطريقة‬:‫االضرار‬ ‫تقليل‬ ‫ا‬‫ال‬‫او‬:‫اإلمتناع‬: ‫ا‬‫ا‬‫تعرض‬ ‫اقل‬ ‫ليصبحوا‬ ‫سلوكياتهم‬ ‫االشخاص‬ ‫يغير‬ ‫ان‬ ‫يعنى‬ ‫وهو‬‫لخطر‬ ‫المكتسب‬ ‫المناعة‬ ‫نقص‬ ‫بفيروس‬ ‫االصابة‬. ‫ا‬ ‫ممارسة‬ ‫عن‬ ‫واالمتناع‬ ‫العفة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫ذلك‬ ‫يتم‬ ‫للجنس‬ ‫بالنسبة‬‫لجنس‬ ‫ال‬ ‫منذ‬ ‫التعاطى‬ ‫من‬ ‫النشء‬ ‫وقاية‬ ‫طريق‬ ‫فعن‬ ‫للمخدرات‬ ‫بالنسبة‬ ‫اما‬‫بداية‬ ‫التأهيل‬ ‫إعادة‬ ‫ببرامج‬ ‫المدمنين‬ ‫إلحاق‬ ‫او‬.
  8. 8. •‫واألكثر‬ ‫المثلى‬ ‫الطريقة‬ ‫هو‬ ‫االمتناع‬ ‫ان‬ ‫رغم‬ ‫يج‬ ‫اننا‬ ‫اال‬ ‫الفيروس‬ ‫انتشار‬ ‫إليقاف‬ ‫تأثير‬‫ان‬ ‫ب‬ ‫الناس‬ ‫جميع‬ ‫ليس‬ ‫ان‬ ‫وندرك‬ ‫واقعيين‬ ‫نكون‬ ‫لالمتناع‬ ‫استعداد‬ ‫لديهم‬.‫حاجة‬ ‫فى‬ ‫نحن‬ ‫ولذا‬ ‫ج‬ ‫مع‬ ‫لتتكامل‬ ‫األضرار‬ ‫تقليل‬ ‫الستراتيجية‬‫هودنا‬ ‫لالمتناع‬
  9. 9. ‫ا‬‫ا‬‫ثاني‬:‫االضرار‬ ‫تقليل‬: ‫الت‬ ‫االضرار‬ ‫لتقليل‬ ‫طرق‬ ‫ايجاد‬ ‫محاولة‬ ‫االستراتيجية‬ ‫هذه‬ ‫وتعنى‬‫تنتج‬ ‫ى‬ ‫يعنى‬ ‫المخدرات‬ ‫لمتعاطى‬ ‫بالنسبة‬ ‫الخطرة‬ ‫السلوكيات‬ ‫عن‬: •‫الحقن‬ ‫لمدمنى‬ ‫جديدة‬ ‫ابر‬ ‫او‬ ‫حقن‬ ‫توفير‬ ‫االضرار‬ ‫تقليل‬. •‫جنسي‬ ‫عالقات‬ ‫فى‬ ‫للمتورطين‬ ‫الطبى‬ ‫الواقى‬ ‫توفير‬ ‫يعنى‬ ‫كما‬‫خطيرة‬ ‫ة‬.
  10. 10. •‫الحرية‬ ‫برنامج‬ ‫مشروع‬(‫بشبر‬ ‫الصحية‬ ‫التوعية‬ ‫مكتب‬‫ا‬) •‫الى‬ ‫الوصول‬2200‫سنتين‬ ‫في‬ ‫حقن‬ ‫مدمن‬. •‫من‬ ‫الحقن‬ ‫مشاركة‬ ‫نسبة‬ ‫انخفاض‬25%‫الى‬5% •‫من‬ ‫االمن‬ ‫غير‬ ‫الجنس‬ ‫ونسبة‬52%‫الى‬24% •‫من‬ ‫اكثر‬ ‫التعاطى‬ ‫عن‬ ‫وانقطع‬190‫مدمن‬ ‫العملى‬ ‫التحرك‬ ‫مشاريع‬ ‫من‬ ‫نماذج‬
  11. 11. (‫اهم‬ ‫انت‬ ‫بس‬ ‫مهم‬ ‫تبطيلك‬.) (‫اثنين‬ ‫المرض‬ ‫بدل‬ ‫وريدين‬ ‫فى‬ ‫سرنجة‬)
  12. 12. ‫الشيتات‬ ‫عدد‬1936 ‫متابعة‬6‫شهور‬573 ‫متابعة‬12‫شهر‬378 ‫التحويالت‬ ‫عدد‬600 ‫الذكرى‬ ‫الواقى‬ ‫عدد‬4023 ‫النبذ‬ ‫عدد‬1809 ‫الجالسات‬ ‫عدد‬1866 ‫سبتمبر‬ ‫من‬ ‫شبرا‬ ‫تقرير‬2003‫مارس‬ ‫حتى‬ ‫و‬2008 ‫على‬ ‫تحويل‬VCT219 ‫الوجبات‬ ‫عدد‬243 ‫المالبس‬60 ‫طبية‬ ‫رعاية‬171 ‫نظافة‬12
  13. 13. ‫الـ‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬12
  14. 14. ‫الـ‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬ ‫عن‬ ‫مقدمة‬12 •‫عشر‬ ‫اإلثنى‬ ‫الخطوات‬ ‫هى‬ ‫ما‬‫ل‬‫المخدرات‬ ‫من‬ ‫االدمان‬ ‫عالج‬‫؟‬ •‫ف‬ ‫ببساطة‬ ‫مكتوبة‬ ‫روحية‬ ‫مبادئ‬ ‫على‬ ‫مبنى‬ ‫للحياة‬ ‫أسلوب‬ ‫هى‬‫ى‬ ‫من‬ ‫مرقم‬ ‫شكل‬1‫إلى‬12‫بسيط‬ ‫بتسلسل‬.‫إستخدامها‬ ‫فى‬ ‫بدأ‬ ‫بهذا‬ ‫وبنجاحهم‬ ‫اإلدمان‬ ‫من‬ ‫للتعافى‬ ‫الخمر‬ ‫مدمنو‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫للتع‬ ‫المنهج‬ ‫هذا‬ ‫تتبع‬ ‫زمالة‬ ‫كونوا‬ ‫الحياة‬ ‫فى‬ ‫الروحى‬ ‫األسلوب‬‫افى‬ ‫الكوكاي‬ ‫ومدمنو‬ ‫المجهولون‬ ‫المدمنون‬ ‫مثل‬ ‫أخرى‬ ‫زماالت‬ ‫وتبعتهم‬‫ن‬ ‫المقامرة‬ ‫ومدمنو‬ ‫المجهولين‬..‫الزماالت‬ ‫هذه‬ ‫عدد‬ ‫وصل‬ ‫حتى‬ ‫إلخ‬ ‫من‬ ‫ألكثر‬52‫الـ‬ ‫مدار‬ ‫على‬65‫تتبع‬ ‫الزماالت‬ ‫هذه‬ ‫وكل‬ ‫الماضية‬ ‫عام‬ ‫األولى‬ ‫الخطوة‬ ‫صياغة‬ ‫فى‬ ‫بسيط‬ ‫تغيير‬ ‫مع‬ ‫الخطوات‬ ‫نفس‬.
  15. 15. •‫عشر‬ ‫اإلثنى‬ ‫الخطوات‬ ‫برنامج‬ ‫فى‬ ‫اإلدمان‬ ‫مفهوم‬. ‫األولى‬ ‫الخطوة‬ ‫حيات‬ ‫وان‬ ‫إدماننا‬ ‫تجاه‬ ‫اإلرادة‬ ‫مسلوبو‬ ‫كنا‬ ‫أننا‬ ‫إعترفنا‬‫نا‬ ‫لإلدارة‬ ‫قابلة‬ ‫غير‬ ‫أصبحت‬. •‫واإلعتراف‬ ‫اإلنكار‬. •‫للقاع‬ ‫الوصول‬(‫واليأس‬ ‫العزلة‬.) •‫الحياة‬ ‫إدارة‬ ‫على‬ ‫القدرة‬ ‫عدم‬ ‫مفهوم‬. •‫التحفظات‬.‫التسليم‬. •‫األولى‬ ‫للخطوة‬ ‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫ال‬ ‫التفتح‬ ‫ـ‬ ‫األمانة‬‫ـ‬ ‫ذهنى‬ ‫التقبل‬ ‫ـ‬ ‫التواضع‬ ‫ـ‬ ‫النية‬).
  16. 16. ‫الثانية‬ ‫الخطوة‬ ‫للصواب‬ ‫تعيدنا‬ ‫أن‬ ‫منا‬ ‫أعظم‬ ‫قوة‬ ‫بإستطاعة‬ ‫أن‬ ‫نؤمن‬ ‫اصبحنا‬. •‫األمل‬. •‫الصواب‬ ‫عدم‬ ‫مفهوم‬. •‫واألمان‬ ‫للثقة‬ ‫التوصل‬ ‫عملية‬. •‫ولماذا‬ ‫األعظم‬ ‫القوة‬ ‫مفهوم‬. •‫للصواب‬ ‫العودة‬(‫المساندة‬ ‫طلب‬.) •‫الثانية‬ ‫للخطوة‬ ‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫الذهنى‬ ‫التفتح‬,‫اإليمان‬,‫الثقة‬,‫التواضع‬.) •‫الثالثة‬ ‫للخطوة‬ ‫التمهيد‬.
  17. 17. ‫الثالثة‬ ‫الخطوة‬ ‫نفهمه‬ ‫ما‬ ‫قدر‬ ‫هللا‬ ‫لعناية‬ ‫وحياتنا‬ ‫إرادتنا‬ ‫نوكل‬ ‫أن‬ ‫قررنا‬. •‫القرار‬ ‫إتخاذ‬. •‫النية‬ ‫مع‬ ‫ومناظرة‬ ‫اإلرادة‬ ‫هى‬ ‫ما‬. •‫معنى‬"‫له‬ ‫فهمنا‬ ‫قدر‬ ‫هللا‬" •‫هلل‬ ‫والحياة‬ ‫اإلرادة‬ ‫بتوكيل‬ ‫القيام‬ ‫كيفية‬. •‫الثالثة‬ ‫للخطوة‬ ‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫ال‬‫تسليم‬‫إل‬ ‫األمل‬ ‫وتحول‬ ‫والنية‬‫يمان‬ ‫وإلتزام‬.) •‫الرابعة‬ ‫للخطوة‬ ‫التمهيد‬.
  18. 18. ‫الرابعة‬ ‫الخطوة‬ ‫أنفسنا‬ ‫عن‬ ‫خوف‬ ‫وبال‬ ‫متفحص‬ ‫أخالقى‬ ‫جرد‬ ‫بعمل‬ ‫قمنا‬. •‫وهدفه‬ ‫بالجرد‬ ‫القيام‬ ‫دوافع‬. •‫با‬ ‫للقيام‬ ‫صفات‬ ‫واألمانة‬ ‫واإليمان‬ ‫والثقة‬ ‫الشجاعة‬‫لجرد‬. •‫األخالقى‬ ‫الجرد‬. •‫لآلخرين‬ ‫وليس‬ ‫ألنفسنا‬ ‫الجرد‬.
  19. 19. •‫عن‬ ‫الجرد‬ ‫كتابة‬: •‫والمشاعر‬ ‫اإلستياءات‬,‫بالخ‬ ‫والشعور‬ ‫بالذنب‬ ‫الشعور‬‫ز‬‫ى‬. •‫الخوف‬. •‫العالقات‬. •‫الجنس‬. •‫إسا‬‫ءة‬‫اإلستخدام‬. •‫المميزات‬. •‫األسرار‬. •‫الخامسة‬ ‫للخطوة‬ ‫التمهيد‬. ‫الرابعة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  20. 20. ‫الخامسة‬ ‫الخطوة‬ ‫و‬ ‫وألنفسنا‬ ‫هلل‬ ‫اعترفنا‬‫ل‬‫آخر‬ ‫شخص‬‫أخ‬ ‫الحقيقية‬ ‫بالطبيعة‬‫طائنا‬. ‫التطبيق‬ ‫كيفية‬: •‫لنع‬ ‫تحررنا‬ ‫ألخطائنا‬ ‫الحقيقية‬ ‫الطبيعة‬ ‫فمشاركة‬ ‫الحرية‬ ‫مفتاح‬‫يش‬. •‫بداخلنا‬ ‫العيوب‬ ‫بهذه‬ ‫اإلحتفاظ‬ ‫أن‬ ‫يقال‬,‫للتعاطى‬ ‫العودة‬ ‫إلى‬ ‫يقود‬. •‫مسموع‬ ‫بصوت‬ ‫بجردنا‬ ‫ومشاركته‬ ‫آخر‬ ‫شخص‬ ‫مع‬ ‫الجلوس‬ ‫ثم‬. •‫األشياء‬ ‫هذه‬ ‫كل‬ ً‫ا‬‫مسبق‬ ‫يعرف‬ ‫بالفعل‬ ‫هللا‬(‫تبرير‬.) •‫يعرف‬ ‫بالفعل‬ ‫أنه‬ ‫من‬ ‫بالرغم‬,‫ل‬ ‫أفواهنا‬ ‫من‬ ‫اإلعتراف‬ ‫يأتى‬ ‫أن‬ ‫يجب‬‫يكون‬ ‫بحق‬ ً‫ا‬‫مؤثر‬.
  21. 21. •‫حياتنا‬ ‫فى‬ ‫مرة‬ ‫ألول‬ ‫أنفسنا‬ ‫مواجهة‬,‫ألخطائنا‬ ‫ومحاصرة‬ ‫معها‬ ‫والتعامل‬ ‫وتحجيمها‬. •‫الظالم‬ ‫فى‬ ‫تنمو‬ ‫العيوب‬,‫للضوء‬ ‫تعرضها‬ ‫عند‬ ‫وتموت‬. ‫الرفض‬ ‫من‬ ‫الخوف‬: •‫ق‬ ‫التى‬ ‫األمور‬ ‫فهم‬ ‫يستطيع‬ ‫من‬ ‫هناك‬ ‫ليس‬ ‫بأنه‬ ‫اإلعتقاد‬‫بها‬ ‫منا‬. •‫حق‬ ‫على‬ ‫أنفسنا‬ ‫كشف‬ ‫بعد‬ ‫الناس‬ ‫يرفضنا‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫الخوف‬‫يقتها‬. ‫الخامسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  22. 22. ‫الشخص‬ ‫مواصفات‬: •‫ال‬ ‫هذه‬ ‫تنفيذ‬ ‫فى‬ ‫يساعدنا‬ ‫سوف‬ ‫الذى‬ ‫الشخص‬ ‫إختيار‬ ‫يجب‬‫خطوة‬ ‫بعناية‬,‫ال‬ ‫لثقتنا‬ ‫أهل‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫غير‬ ‫معينة‬ ‫شروط‬ ‫توجد‬ ‫وال‬‫كاملة‬. •‫أكث‬ ‫ليكون‬ ‫المجهولين‬ ‫المدمنين‬ ‫أعضاء‬ ‫من‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫يفضل‬ً‫ا‬‫تفهم‬ ‫ر‬ ‫لنا‬. •‫إنفراد‬ ‫على‬ ‫الشخصين‬ ‫يجلس‬ ‫ثم‬,‫تام‬ ‫بدقة‬ ‫الخطوة‬ ‫وتنفذ‬‫وامانة‬ ‫ة‬, ‫موت‬ ‫أو‬ ‫حياة‬ ‫مسألة‬ ‫تلك‬ ‫أن‬ ‫مدركين‬. ‫الخامسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  23. 23. •‫فهم‬ ‫المدمنون‬ ‫ثمة‬ ‫هى‬ ‫الماضى‬ ‫من‬ ‫جزء‬ ‫إخفاء‬ ‫محاولة‬ ‫السرية‬ ‫الحياة‬ ‫يفضلون‬. •‫نعت‬ ‫كنا‬ ‫ما‬ ‫نكتشف‬ ‫بتجاربه‬ ‫اآلخر‬ ‫الشخص‬ ‫مشاركة‬ ‫عند‬‫بره‬ ‫وضع‬ ‫مساوئنا‬ ‫بكل‬ ‫مقبولون‬ ‫واننا‬ ‫كذلك‬ ‫ليس‬ ‫هو‬ ‫فظيع‬‫فنا‬. ‫الخامسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  24. 24. ‫السادسة‬ ‫الخطوة‬ ‫الشخص‬ ‫العيوب‬ ‫هذه‬ ‫كل‬ ‫هللا‬ ‫يزيل‬ ‫ألن‬ ً‫ا‬‫تمام‬ ‫مستعدين‬ ‫كنا‬‫ية‬. •‫دعوة‬ ‫هذا‬ ‫اليس‬ ‫له؟‬ ‫مستعدون‬ ‫غير‬ ‫ونحن‬ ً‫ا‬‫شيئ‬ ‫نطلب‬ ‫لماذا‬ ‫للمتاعب؟‬ •‫الع‬ ‫نؤدى‬ ‫أن‬ ‫دون‬ ‫النتائج‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ ‫نسعى‬ ‫كمدمنون‬ ‫نحن‬‫مل‬ ‫المطلوب‬.
  25. 25. •‫ومخاوفنا؟‬ ‫وغضبنا‬ ‫أحقادنا‬ ‫من‬ ‫نتخلص‬ ‫أن‬ ً‫ال‬‫فع‬ ‫نريد‬ ‫هل‬‫البعض‬ ‫الشعور‬ ‫يجدون‬ ‫ألنهم‬ ‫وكراهيته‬ ‫وشكوكه‬ ‫بمخاوفه‬ ‫يتشبث‬‫باألمان‬ ‫السلبية‬ ‫المشاعر‬ ‫وسط‬.‫التمسك‬ ‫فى‬ ‫بالطمأنينة‬ ‫الشعور‬‫بما‬ ‫المجهول‬ ‫ومواجهة‬ ‫تركه‬ ‫من‬ ً‫ال‬‫بد‬ ‫عليه‬ ‫اعتادوا‬. •‫الكبرياء‬,‫الخوف‬,‫والغضب‬,‫والخداع‬,‫الذات‬ ‫على‬ ‫والشفقة‬‫تمنعنا‬ ‫مدمر‬ ‫قيد‬ ‫أصبحت‬ ‫واألنانية‬ ‫منطقية‬ ‫بطريقة‬ ‫التفكير‬ ‫من‬‫ويربطنا‬ ‫طاقتنا‬ ‫ويستنزف‬ ‫السيئة‬ ‫بعادتنا‬. ‫السادسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  26. 26. ‫العيوب‬ ‫قائمة‬: •‫ا‬ ‫تفحص‬‫م‬ ‫للتحرر‬ ‫فنشتاق‬ ‫بحياتنا‬ ‫تفعله‬ ‫ما‬ ‫تأمل‬ ‫لقائمةـ‬‫نها‬. •‫فى‬ ‫رغبة‬ ‫هللا‬ ‫من‬ ‫إزالتها‬ ‫لطلب‬ ‫واإلستعداد‬ ‫للتحرر‬ ‫اإلشتياق‬‫التغيير‬ ‫ممتنعين‬ ‫لنظل‬. •‫ونتقبلها‬ ‫حياتنا‬ ‫فى‬ ‫العيوب‬ ‫طبيعة‬ ‫نرى‬ ‫عندما‬,‫ت‬ ‫نستطيع‬‫ونبدأ‬ ‫ركها‬ ‫القديم‬ ‫من‬ ً‫ال‬‫بد‬ ‫جديدة‬ ‫أخطاء‬ ‫بارتكاب‬ ‫النمو‬ ‫ويحدث‬ ‫جديدة‬ ‫حياة‬‫ة‬. •‫واقعية‬ ‫أهداف‬ ‫وضع‬ ‫فيجب‬ ‫بشر‬ ‫أننا‬ ‫ننسى‬ ‫ال‬. ‫السادسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  27. 27. ‫تعطلنا‬ ‫عيوب‬. .‫لها‬ ‫وحلول‬: •‫التمرد‬,‫الشعور‬‫بالضيق‬,‫الفشل‬,‫وي‬ ‫تعطلنا‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫عيوب‬‫أن‬ ‫نبغى‬ ‫والمثابرة‬ ‫المستمر‬ ‫بالجهد‬ ‫تحارب‬. •‫و‬ ً‫ا‬‫كثير‬ ‫يساعدنا‬ ‫قد‬ ‫المجهولين‬ ‫المدمنين‬ ‫فى‬ ‫الزمالء‬ ‫أحد‬ ‫سؤال‬‫يشجعنا‬. •‫لنا‬ ‫تقدم‬ ‫التى‬ ‫البسيطة‬ ‫اإلقتراحات‬ ‫قبول‬. •‫الكبر‬ ‫مكان‬ ‫والقبول‬ ‫والتواضع‬ ‫اإليمان‬ ‫يحل‬ ‫سوف‬ ‫النهاية‬ ‫فى‬‫ياء‬ ‫إل‬ ‫فننتقل‬ ‫الخالص‬ ‫فى‬ ‫وعمل‬ ‫أمل‬ ‫إلى‬ ‫الرغبة‬ ‫وتتحول‬ ‫والتمرد‬‫ى‬ ‫السابعة‬ ‫الخطوة‬. ‫السادسة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  28. 28. ‫السابعة‬ ‫الخطوة‬ ‫نقائصنا‬ ‫من‬ ‫يخلصنا‬ ‫أن‬ ‫بتواضع‬ ‫هللا‬ ‫سألنا‬. •‫لتحق‬ ‫عزلتنا‬ ‫من‬ ‫نخرج‬ ‫أن‬ ‫هو‬ ‫السابعة‬ ‫للخطوة‬ ‫الرئيسى‬ ‫الهدف‬‫إرادة‬ ‫يق‬ ‫لنا‬ ‫هللا‬. •‫ف‬ ‫المدمرة‬ ‫الجوانب‬ ‫من‬ ‫يخلصنا‬ ‫أن‬ ‫هللا‬ ‫من‬ ‫الطلب‬ ‫قررنا‬ ‫أن‬ ‫فبعد‬‫ى‬ ‫السابعة‬ ‫للخطوة‬ ‫وصلنا‬ ‫قد‬ ‫نكون‬ ‫شخصياتنا‬. •‫السابعة‬ ‫الخطوة‬ ‫فى‬ ‫الرئيسى‬ ‫العنصر‬ ‫هو‬ ‫التواضع‬,‫ص‬ ‫فهناك‬‫وثيقة‬ ‫لة‬ ‫الخطو‬ ‫فى‬ ‫ممارسته‬ ‫بدا‬ ‫الذى‬ ‫النفس‬ ‫مع‬ ‫والصدق‬ ‫التواضع‬ ‫بين‬‫ة‬ ‫األولى‬. •‫طب‬ ‫على‬ ‫العيش‬ ‫ومحاولة‬ ‫نحن‬ ‫كما‬ ‫أنفسنا‬ ‫نقبل‬ ‫أن‬ ‫هو‬ ‫التواضع‬‫يعتنا‬.
  29. 29. •‫بشر‬ ‫كلنا‬ ‫ولكننا‬ ‫ردئ‬ ‫هو‬ ‫ومن‬ ‫صالح‬ ‫هو‬ ‫من‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬. •‫واأللم‬ ‫التعاسة‬ ‫وراء‬ ‫السبب‬ ‫هى‬ ‫الشخصية‬ ‫عيوب‬. •‫هللا‬ ‫من‬ ‫المعونة‬ ‫بطلب‬ ‫إيجابى‬ ‫عمل‬ ‫هى‬ ‫الخطوة‬. •‫الوحيد‬ ‫هى‬ ‫ليست‬ ‫التفكير‬ ‫فى‬ ‫طريقتنا‬ ‫أن‬ ‫فهم‬ ‫يجب‬‫ولكن‬ ‫ة‬ ‫اآلخرين‬ ‫يوجهنا‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬. •‫بالمشارك‬ ‫ذلك‬ ‫ويتحقق‬ ‫أنفسنا‬ ‫على‬ ‫نقسوا‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫ال‬‫ة‬. •‫الجماعة‬ ‫مع‬ ‫هللا‬ ‫يد‬,‫أ‬ ‫على‬ ‫يساعدنا‬ ‫اآلخرين‬ ‫عيوب‬ ‫تقبل‬‫ن‬ ‫عيو‬ ‫من‬ ‫لنتخلص‬ ‫الكافية‬ ‫بالدرجة‬ ‫متواضعين‬ ‫نصبح‬‫نحن‬ ‫بنا‬. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫فى‬ ‫التقدم‬ ‫من‬ ‫المزيد‬ ‫إلى‬ ‫ثم‬.
  30. 30. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫ع‬ ‫العزم‬ ‫وعقدنا‬ ‫آذيناهم‬ ‫الذين‬ ‫األشخاص‬ ‫بجميع‬ ‫قائمة‬ ‫أعددنا‬‫لى‬ ً‫ا‬‫جميع‬ ‫لهم‬ ‫األذى‬ ‫من‬ ‫منا‬ ‫بدر‬ ‫ما‬ ‫إصالح‬. ‫التواضع‬ ‫مقدار‬ ‫إلختبار‬ ‫تهدف‬ ‫الخطوة‬ •ً‫ا‬‫دائم‬ ‫طاردنا‬ ‫الذى‬ ‫بالذنب‬ ‫الشعور‬ ‫من‬ ‫التحرر‬ ‫وقت‬ ‫جاء‬ ‫خوف‬ ‫بدون‬ ‫اآلخرين‬ ‫ومواجهة‬.
  31. 31. •‫قائمة‬ ‫إعداد‬ ‫فى‬ ‫راغبين‬ ‫نحن‬ ‫هل‬ ‫هنا‬ ‫السؤال‬ ‫ويكون‬‫؟‬‫فهذ‬‫ا‬ ‫با‬ ‫عالقتنا‬ ‫فى‬ ‫األمانة‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫جديد‬ ً‫ا‬‫نوع‬ ‫يتطلب‬ ً‫ا‬‫أمر‬‫آلخرين‬. •‫السع‬ ‫من‬ ً‫ال‬‫بد‬ ‫أنفسنا‬ ‫ومع‬ ‫اآلخرين‬ ‫مع‬ ‫التسامح‬ ‫بداية‬‫وراء‬ ‫ى‬ ‫لنا‬ ‫اآلخرين‬ ‫فهم‬. •‫يعيشون‬ ‫اآلخرين‬ ‫ونترك‬ ‫نعيش‬ ‫أن‬ ‫يمكن‬. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  32. 32. ‫القائمة‬ ‫إلعداد‬ ‫األمانة‬: •‫ب‬ ‫اإلعتقاد‬ ‫بدون‬ ‫دقيقة‬ ‫قائمة‬ ‫إلعداد‬ ‫حقيقية‬ ‫أمانة‬ ‫إلى‬ ‫نحتاج‬‫أننا‬ ‫ضحايا‬. •‫ض‬ ‫بكوننا‬ ‫الخاصة‬ ‫واألفكار‬ ‫تبريرات‬ ‫كل‬ ‫من‬ ‫التخلص‬ ‫يجب‬‫حية‬. •ً‫ال‬‫بد‬ ‫بالراحة‬ ‫يشعرنا‬ ‫الذنب‬ ‫من‬ ‫بالتخلص‬ ‫حياتنا‬ ‫تطهير‬‫الحكم‬ ‫من‬ ‫اآلخرين‬ ‫أخطاء‬ ‫على‬. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  33. 33. •‫عن‬ ‫مباشرة‬ ‫أوغير‬ ‫مباشرة‬ ‫بصورة‬ ‫اآلخرين‬ ‫بإيذاء‬ ‫اإلعتراف‬ ‫أى‬ ‫أو‬ ‫اإلهمال‬ ‫أو‬ ‫بالوعد‬ ‫الوفاء‬ ‫عدم‬ ‫أو‬ ‫الكذب‬ ‫أو‬ ‫الفعل‬ ‫طريق‬ ‫آخر‬ ‫شئ‬. •‫القائمة‬ ‫إعداد‬ ‫فى‬ ‫الرابعة‬ ‫بالخطوة‬ ‫اإلستعانة‬ ‫يمكن‬. •ً‫ا‬‫مادي‬ ‫لهم‬ ‫المدينين‬ ‫باألشخاص‬ ‫قائمة‬ ‫وضع‬. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  34. 34. •‫المشاكل‬ ‫من‬‫إ‬ ‫فى‬ ‫التفكير‬ ‫هو‬ ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تعطل‬ ‫التى‬‫جراء‬ ‫بالخطو‬ ‫القيام‬ ‫يجب‬ ‫لذلك‬ ‫التاسعة‬ ‫الخطوة‬ ‫فى‬ ‫اإلعتذرات‬‫وكأن‬ ‫ة‬ ‫تاسعة‬ ‫توجد‬ ‫ال‬. •‫ي‬ ‫كان‬ ‫أن‬ ‫بعد‬ ‫حياتنا‬ ‫فى‬ ‫كبير‬ ‫تغيير‬ ‫الخطوة‬ ‫لنا‬ ‫تحقق‬‫سودها‬ ‫الذ‬ ‫أولئك‬ ‫لتفادى‬ ‫بحاجة‬ ‫نعود‬ ‫فلم‬ ‫والندم‬ ‫بالذنب‬ ‫إحساس‬‫أسأنا‬ ‫ين‬ ‫عالجنا‬ ‫فترة‬ ‫فى‬ ‫لآلخرين‬ ‫التعاسة‬ ‫نسبب‬ ‫نعد‬ ‫ولم‬ ‫إليهم‬. •‫التاسعة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫اإلعتذرات‬ ‫لنقدم‬ ‫أحرار‬ ‫اآلن‬ ‫ونحن‬. ‫الثامنة‬ ‫الخطوة‬ ‫تابع‬:
  35. 35. ‫التاسعة‬ ‫الخطوة‬ ‫األشخ‬ ‫لهؤالء‬ ‫مباشرة‬ ‫تعويضات‬ ‫قدمنا‬‫ا‬‫إال‬ ‫ذلك‬ ‫أمكن‬ ‫كلما‬ ‫ص‬‫إذا‬ ‫بآخرين‬ ‫أو‬ ‫بهم‬ ‫يضر‬ ‫سوف‬ ‫ذلك‬ ‫كان‬. •‫الخطوة‬ ‫لهذه‬ ‫التجهيز‬ ‫فى‬ ‫السابقة‬ ‫الثمانية‬ ‫الخطوات‬ ‫دور‬. •‫التعويضات‬ ‫كلمة‬ ‫معنى‬. •‫والتوقعات‬ ‫المخاوف‬. •‫المباشرة‬ ‫وغير‬ ‫المباشرة‬ ‫التعويضات‬. •‫التسامح‬. •‫مباشرة‬ ‫تعويضات‬ ‫تقديم‬. •‫للخطوة‬ ‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫الحب‬,‫الخدمة‬,‫التسامح‬,‫المسؤلي‬‫ة‬, ‫الحرية‬.)
  36. 36. ‫العاشرة‬ ‫الخطوة‬ ‫أول‬ ‫بأخطائنا‬ ‫واعترفنا‬ ‫ألنفسنا‬ ‫الشخصى‬ ‫الجرد‬ ‫عملية‬ ‫واصلنا‬ ‫بأول‬. •‫الفعل‬ ‫مقابل‬ ‫اإلحساس‬. •‫العاشرة‬ ‫الخطوة‬ ‫ميزة‬. •‫والصواب‬ ‫الخطأ‬. •‫الشخصى‬ ‫الجرد‬(‫األنانية‬,‫الخوف‬,‫الغضب‬,‫األمانة‬ ‫عدم‬, ‫الكبرياء‬( •‫للخطوة‬ ‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫األمانة‬,‫اإللتزام‬,‫بوعى‬ ‫التصرف‬.)
  37. 37. ‫عشر‬ ‫الحادية‬ ‫الخطوة‬ ‫ع‬ ‫باهلل‬ ‫الواعية‬ ‫صلتنا‬ ‫لتقوية‬ ‫والتأمل‬ ‫الدعاء‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫سعينا‬‫قدر‬ ‫لى‬ ‫ال‬ ‫يعطينا‬ ‫وأن‬ ‫لنا‬ ‫مشيئته‬ ‫لمعرفة‬ ‫فقط‬ ‫داعين‬ ‫له‬ ‫منا‬ ‫كل‬ ‫فهم‬‫على‬ ‫قوة‬ ‫تنفيذها‬. •‫التأمل‬ ‫ـ‬ ‫الصالة‬ ‫ـ‬ ‫الدعاء‬. •‫الواعية‬ ‫صلتنا‬. •‫هللا‬ ‫إرادة‬. •‫تنفيذها‬ ‫على‬ ‫القوة‬. •‫الروحية‬ ‫المبادئ‬(‫اإللتزام‬,‫التواضع‬,‫الشجاعة‬,‫اإليمان‬.)
  38. 38. ‫عشر‬ ‫الثانية‬ ‫الخطوة‬ ‫حاو‬ ‫الخطوات‬ ‫هذه‬ ‫بإتباع‬ ‫لدينا‬ ‫روحية‬ ‫صحوة‬ ‫تحقق‬ ‫نتيجة‬‫لنا‬ ‫جميع‬ ‫فى‬ ‫المبادئ‬ ‫هذه‬ ‫وممارسة‬ ‫للمدمنين‬ ‫الرسالة‬ ‫هذه‬ ‫حمل‬ ‫شئوننا‬. •‫الروحية‬ ‫والتجربة‬ ‫الروحية‬ ‫الصحوة‬. •‫الرسالة‬ ‫حمل‬(‫؟‬ ‫الرسالة‬ ‫هى‬ ‫ما‬.) •‫أمورنا‬ ‫جميع‬ ‫فى‬ ‫المبادئ‬ ‫هذه‬ ‫ممارسة‬. •‫الروحي‬ ‫المبادئ‬‫ة‬‫للخطوة‬(‫المشروط‬ ‫غير‬ ‫الحب‬,‫الذا‬ ‫إنكار‬‫ت‬, ‫السابقة‬ ‫الخطوات‬ ‫مبادئ‬ ‫كل‬ ‫مع‬ ‫اإللتزام‬.)
  39. 39. ‫ل‬ ‫جديد‬ ‫امل‬ ‫مركز‬ ‫تحيات‬ ‫مع‬‫المخدرات‬ ‫ادمان‬ ‫عالج‬‫و‬‫ادمان‬ ‫عالج‬ ‫الترامادول‬

    Be the first to comment

    Login to see the comments

  • newhopeegy

    Dec. 27, 2014
  • lotfibakoban

    Jun. 11, 2016

تعرف على علاقة الادمان على المخدرات ومرض الايدز اللعين مع كيفية علاج الادمان من المخدرات حتى لا تؤدى الى الاصابة بمرض الايدز اللعين مركز امل جديد لعلاج ادمان المخدرات http://www.newhope-eg.com/ http://addictions-treatments-egy.blogspot.com/ https://addictionstreatmentsegy.wordpress.com/

Views

Total views

1,535

On Slideshare

0

From embeds

0

Number of embeds

10

Actions

Downloads

27

Shares

0

Comments

0

Likes

2

×