Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

أحاديث التفسير 1629

333 views

Published on

www.Muhammad.com
أحاديث التفسير 1629
الأحاديث الثابتة في تفسير القرآن
من الفاتحة للناس
من تغليقات السيد الحافظ التليدي
1
ألا وإني أوتيت القرآن ومثله معه
2
من أتى ساحراً أو عرَّافاً فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم
3
اللَّهمَّ فقهه في الدين وعلمه التأويل
4
اللهم علمه الحكمة
5
علمه الكتاب
6
من صلَّى صلاة لم يقرأ فيها بأم القرآن فهي خداج ـ ثلاثا ـ غير تمام
7
قال الله تعالى: قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين، ولعبدي ما سأل، فإذا قال العبد: (( الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ )) ، قال الله تعالى: حمدني عبدي، وإذا قال العبد: (( بِسْمِ اللَّهِ الْرَّحمَنِ الْرَّحَيمِ )) ، قال الله تعالى: أثنى عليَّ عبدي، وإذا قال العبد: (( مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ )) ، قال الله: مجَّدني عبدي، وقال مرة: فوَّض إليَّ عبدي، فإذا قال: (( إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ )) ، قال: هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل، فإذا قال: (( اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ )) (( صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ )) ، قال: هذا لعبدي ولعبدي ما سأل
8
المغضوب عليهم اليهود، والضالون النصارى
9
لا تجعلوا بيوتكم مقابر، إن الشيطان ينفر من البيت الذي يقرأ فيه سورة البقرة

Published in: Spiritual
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

أحاديث التفسير 1629

  1. 1. www.Muhammad.com ‫التفسير‬ ‫أحاديث‬1629 ‫القرآن‬ ‫تفسير‬ ‫في‬ ‫الثابتة‬ ‫األحاديث‬ ‫للناس‬ ‫الفاتحة‬ ‫من‬ ‫التليدي‬ ‫الحافظ‬ ‫السيد‬ ‫تغليقات‬ ‫من‬ 1 ‫أال‬‫وإني‬‫أوتيت‬‫القرآن‬‫ومثله‬‫معه‬ 2 ‫من‬‫أتى‬‫ساحرا‬‫أو‬‫افا‬َّ‫عر‬‫فقد‬‫كفر‬‫بما‬‫أنزل‬‫على‬‫محمد‬‫صلى‬ ‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬ 3 َّ‫م‬‫ه‬َّ‫ل‬‫ال‬‫فقهه‬‫في‬‫الدين‬‫وعلمه‬‫التأويل‬ 4
  2. 2. ‫اللهم‬‫علمه‬‫الحكمة‬ 5 ‫علمه‬‫الكتاب‬ 6 ‫من‬‫ى‬َّ‫ل‬‫ص‬‫صالة‬‫لم‬‫يقرأ‬‫فيها‬‫بأم‬‫القرآن‬‫فهي‬‫خداج‬‫ـ‬‫ثالثا‬‫ـ‬‫غير‬ ‫تمام‬ 7 ‫قال‬‫هللا‬‫تعالى‬:‫قسمت‬‫الصالة‬‫بيني‬‫وبين‬‫عبدي‬،‫نصفين‬‫ولعبدي‬ ‫ما‬،‫سأل‬‫فإذا‬‫قال‬‫العبد‬(( :‫د‬ْ‫م‬َ‫ح‬ْ‫ل‬‫ا‬ّ َّ ّ‫لِل‬ّ‫ب‬ َ‫ر‬َ‫ين‬ّ‫م‬َ‫ل‬‫ا‬َ‫ع‬ْ‫ل‬‫ا‬))،‫قال‬‫هللا‬ ‫تعالى‬:‫حمدني‬،‫عبدي‬‫وإذا‬‫قال‬‫العبد‬(( :ّ‫م‬ْ‫س‬ّ‫ب‬ّ َّ‫الِل‬ّ‫ن‬َ‫م‬‫ح‬َّ‫ر‬ْ‫ل‬‫ا‬ ّ‫يم‬َ‫ح‬َّ‫ر‬ْ‫ل‬‫ا‬))،‫قال‬‫هللا‬‫تعالى‬:‫أثنى‬َّ‫ي‬‫عل‬،‫عبدي‬‫وإذا‬‫قال‬‫العبد‬(( : ّ‫ك‬ّ‫ل‬‫ا‬َ‫م‬ّ‫م‬ ْ‫و‬َ‫ي‬ّ‫ين‬ّ‫الد‬))،‫قال‬‫هللا‬:‫دني‬َّ‫ج‬‫م‬،‫عبدي‬‫وقال‬‫مرة‬:‫ض‬َّ‫فو‬ َّ‫ي‬‫إل‬،‫عبدي‬‫فإذا‬‫قال‬(( :َ‫اك‬َّ‫ي‬ّ‫إ‬‫د‬‫ب‬ْ‫ع‬َ‫ن‬َ‫اك‬َّ‫ي‬ّ‫إ‬ َ‫و‬‫ين‬ّ‫ع‬َ‫ت‬ْ‫س‬َ‫ن‬))،‫قال‬:‫هذا‬ ‫بيني‬‫وبين‬‫عبدي‬‫ولعبدي‬‫ما‬،‫سأل‬‫فإذا‬‫قال‬(( :‫ا‬َ‫ن‬ّ‫د‬ْ‫ه‬‫ا‬َ‫ط‬‫ا‬ َ‫ر‬ ّ‫الص‬ َ‫يم‬ّ‫ق‬َ‫ت‬ْ‫س‬‫م‬ْ‫ل‬‫ا‬(( ))َ‫ط‬‫ا‬ َ‫ر‬ ّ‫ص‬َ‫ين‬ّ‫ذ‬َّ‫ل‬‫ا‬َ‫ت‬ْ‫م‬َ‫ع‬ْ‫ن‬َ‫أ‬ْ‫م‬ّ‫ه‬ْ‫ي‬َ‫ل‬َ‫ع‬ّ‫ر‬ْ‫ي‬َ‫غ‬ّ‫ب‬‫و‬‫ض‬ْ‫غ‬َ‫م‬ْ‫ل‬‫ا‬ ْ‫م‬ّ‫ه‬ْ‫ي‬َ‫ل‬َ‫ع‬‫ال‬َ‫و‬َ‫ين‬ّ‫ال‬َّ‫ض‬‫ال‬))،‫قال‬:‫هذا‬‫لعبدي‬‫ولعبدي‬‫ما‬‫سأل‬ 8
  3. 3. ‫المغضوب‬‫عليهم‬‫اليهود‬،‫والضالون‬‫النصارى‬ 9 ‫ال‬‫تجعلوا‬‫بيوتكم‬،‫مقابر‬‫إن‬‫الشيطان‬‫ينفر‬‫من‬‫البيت‬‫الذي‬‫يقرأ‬ ‫فيه‬‫سورة‬‫البقرة‬ 10 ‫إن‬‫البيت‬‫الذي‬‫تقرأ‬‫البقرة‬‫فيه‬‫ال‬‫يدخله‬‫شيطان‬ 11 ‫اقرأوا‬‫القرآن‬‫فإنه‬‫يأتي‬‫شافعا‬،‫ألصحابه‬‫اقرأوا‬‫الزهراوين‬ ‫البقرة‬‫وآل‬،‫عمران‬‫فإنهما‬‫يأتيان‬‫يوم‬‫القيامة‬‫كأنهما‬‫غمامتان‬‫أو‬ ‫غيايتان‬‫أو‬‫فرقان‬‫من‬‫طير‬،‫صواف‬‫تحاجان‬‫عن‬،‫صاحبهما‬ ‫أقرأوا‬‫البقرة‬‫فإن‬‫أخذها‬،‫بركة‬‫وتركها‬،‫حسرة‬‫وال‬‫يستطيعها‬ ‫البطلة‬ 12 ‫يؤتى‬‫يوم‬‫القيامة‬‫بالقرآن‬‫وأهله‬‫الذين‬‫كانوا‬‫يعملون‬‫به‬‫في‬‫الدنيا‬ ‫تقدمه‬‫سورة‬‫البقرة‬‫وآل‬‫عمران‬ 13
  4. 4. ‫كأنهما‬‫غمامتان‬‫أو‬‫ظلتان‬‫سوداوان‬‫بينهما‬،‫شرق‬‫أو‬‫كأنهما‬ ‫فرقان‬‫من‬‫طير‬،‫صواف‬‫تحاجان‬‫عن‬‫صاحبهما‬ 14 ‫أبا‬‫المنذر‬‫آي‬‫آية‬‫من‬‫كتاب‬‫هللا‬‫أعظم؟‬ 15 ‫ليهنك‬‫العلم‬‫أبا‬‫المنذر‬ 16 ‫والذي‬‫نفس‬‫محمد‬‫بيده‬‫إن‬‫لهذه‬‫اآلية‬‫لسانا‬‫وشفتين‬‫تقدس‬‫الملك‬ ‫عند‬‫ساق‬‫العرش‬ 17 ‫من‬‫قرأ‬‫آية‬‫الكرسي‬‫دبر‬‫كل‬‫صالة‬‫مكتوبة‬‫لم‬‫يمنعه‬‫من‬‫دخول‬ ‫الجنة‬‫إال‬‫أن‬‫يموت‬ 18 ‫اآليتان‬‫من‬‫آخر‬‫سورة‬‫البقرة‬‫من‬‫قرأ‬‫بهما‬‫في‬‫ليلة‬‫كفتاه‬ 19
  5. 5. ‫بينا‬‫رسول‬‫هللا‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫عنده‬‫جبريل‬‫عليه‬‫السالم‬‫إذ‬ ‫سمع‬‫نقيضا‬‫من‬،‫فوقه‬‫فرفع‬‫جبريل‬‫عليه‬‫السالم‬‫بصره‬‫إلى‬ ‫السماء‬‫فقال‬:‫هذا‬‫باب‬‫فتح‬‫من‬‫السماء‬‫ما‬‫فتح‬‫قط‬.‫فنزل‬‫منه‬‫ملك‬ ‫فأتى‬‫النبي‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫فقال‬:‫أبشر‬‫بنورين‬‫أوتيتهما‬‫لم‬ ‫يؤتهما‬‫نبي‬‫قبلك‬:‫فاتحة‬،‫الكتاب‬‫وخواتيم‬‫سورة‬،‫البقرة‬‫لن‬‫تقرأ‬ ‫حرفا‬‫منهما‬‫إال‬‫أعطيته‬ 20 ،‫نعم‬‫قوم‬‫يكونون‬‫من‬،‫بعدكم‬‫يؤمنون‬‫بي‬‫ولم‬‫يري‬ 21 ‫أنبئوني‬‫بأفضل‬‫أهم‬‫اإليمان‬‫إيمانا‬ 22 ‫هم‬‫كذلك‬‫ويحق‬‫لهم‬‫ذلك‬‫وما‬‫يمنعهم‬‫من‬‫ذلك‬‫قد‬‫أنزلهم‬‫هللا‬ ‫المنزلة‬‫التي‬‫أنزلهم‬‫بها‬،‫بل‬‫غيرهم‬ 23 ‫أقوام‬‫في‬‫أصالب‬‫الرجال‬‫يأتون‬‫من‬‫بعدي‬‫يؤمنون‬‫بي‬‫ولم‬ ،‫يروني‬‫ويصدقوني‬‫ولم‬‫يروني‬،‫ويجدون‬‫الورق‬‫المعلق‬ ‫فيعملون‬‫بما‬،‫فيه‬‫فهؤالء‬‫أفضل‬‫أهل‬‫اإليمان‬‫إيمانا‬
  6. 6. 24 ‫طوبي‬‫لمن‬‫رآني‬‫وآمن‬،‫بي‬‫وطوبى‬‫سبع‬‫مرات‬‫لمن‬‫لم‬‫يرني‬ ‫وآمن‬‫بي‬ 25 ‫القلوب‬‫أربعة‬:‫قلب‬‫أجرد‬‫مثل‬‫السراج‬،‫يزهر‬‫وقلب‬‫أغلف‬ ‫مربوط‬‫على‬،‫غالفه‬‫وقلب‬،‫منكوس‬‫وقلب‬‫مصفح‬.‫فأما‬‫القلب‬ ‫األجرد‬‫فقلب‬‫المؤمن‬‫فسراجه‬‫فيه‬،‫نوره‬‫وأما‬‫القلب‬‫األغلف‬ ‫فقلب‬،‫الكافر‬‫وأما‬‫القلب‬‫المنكوس‬‫فقلب‬‫المنافق‬،‫الخالص‬ ‫عرف‬‫ثم‬،‫أنكر‬‫وأما‬‫القلب‬‫المصفح‬‫فقلب‬‫فيه‬‫إيمان‬،‫ونفاق‬ ‫ومثل‬‫اإليمان‬‫فيه‬‫كمثل‬‫البقلة‬‫يمدها‬‫الماء‬،‫الطيب‬‫ومثل‬‫النفاق‬ ‫فيه‬‫كمثل‬‫القرحة‬‫يمدها‬‫القيح‬،‫والدم‬‫فأي‬‫المادتين‬‫غلبت‬‫على‬ ‫األخرى‬‫غلبت‬‫عليه‬ 26 ‫ثالث‬‫من‬‫كن‬‫فيه‬‫كان‬‫منافقا‬،‫خالصا‬‫ومن‬‫كانت‬‫فيه‬‫واحدة‬ ‫منهن‬‫كانت‬‫فيه‬‫خصلة‬‫من‬‫النفاق‬‫حتى‬‫يدعها‬:‫من‬‫إذا‬‫حدث‬ ،‫كذب‬‫وإذا‬‫وعد‬،‫أخلف‬‫وإذا‬‫ائتمن‬‫خان‬ 27 ‫أربع‬‫من‬‫كن‬‫فيه‬...
  7. 7. 28 ‫وإذا‬‫عاهد‬،‫غدر‬‫وإذا‬‫خاصم‬‫فجر‬ 29 ‫آية‬‫المنافق‬‫ثالث‬:‫إذا‬‫حدث‬،‫كذب‬‫وإذا‬‫وعد‬،‫أخلف‬‫وإذا‬‫ائتمن‬ ‫خان‬ 30 ‫أن‬‫تجعل‬‫هلل‬‫ندا‬‫وهو‬‫خلقك‬ 31 ‫وأن‬‫تقتل‬‫ولدك‬‫تخاف‬‫أن‬‫يطعم‬‫معك‬ 32 ‫أن‬‫تزاني‬‫حليلة‬‫جارك‬ 33 ‫إن‬‫هللا‬‫خلق‬‫آدم‬‫من‬‫قبضة‬‫قبضها‬‫من‬‫جميع‬،‫األرض‬‫فجاء‬‫بنو‬ ‫آدم‬‫على‬‫قدر‬،‫األرض‬‫فجاء‬‫منهم‬‫األحمر‬‫واألبيض‬‫واألسود‬ ‫وبين‬،‫ذلك‬‫والسهل‬‫والحزن‬‫والخبيث‬‫والطيب‬ 34
  8. 8. ‫يجتمع‬‫المؤمنون‬‫يوم‬‫القيامة‬‫فيقولون‬:‫لو‬‫استشفعنا‬‫إلى‬‫ربنا‬ ‫حتى‬‫يريحنا‬‫من‬‫مكاننا‬،‫هذا‬‫فيأتون‬‫آدم‬‫فيقولون‬:‫يا‬‫آدم‬‫أنت‬‫أبو‬ ‫الناس‬‫خلقك‬‫هللا‬‫بيده‬‫وأسجد‬‫لك‬،‫مالئكته‬‫وعلمك‬‫أسماء‬‫كل‬ ،‫شيء‬‫فاشفع‬‫لنا‬‫إلى‬‫ربك‬‫حتى‬‫يريحنا‬‫من‬‫مكاننا‬‫هذا‬ 35 ‫إذا‬‫قرأ‬‫ابن‬‫آدم‬‫السجدة‬،‫فسجد‬‫اعتزل‬‫الشيطان‬‫يبكي‬‫يقول‬:‫يا‬ ‫ويله‬‫مر‬‫أ‬‫ابن‬‫آدم‬‫بالسجود‬‫فسجد‬‫فله‬،‫الجنة‬‫وأمرت‬‫بالسجود‬ ‫فعصيت‬‫فلي‬‫النار‬ 36 ‫احتج‬‫آدم‬‫وموسى‬‫عليهما‬،‫السالم‬‫فقال‬‫له‬‫موسى‬:‫يا‬‫آدم‬‫خلقك‬ ‫هللا‬،‫بيده‬‫ثم‬‫نفخ‬‫فيك‬‫من‬،‫روحه‬‫ثم‬‫قال‬‫لك‬‫كن‬،‫فكنت‬‫ثم‬‫أمر‬ ‫المالئكة‬‫فسجدوا‬،‫لك‬‫ثم‬‫قال‬(( :ْ‫ن‬‫ك‬ْ‫س‬‫ا‬َ‫ت‬ْ‫ن‬َ‫أ‬َ‫ك‬‫ج‬ ْ‫و‬ َ‫ز‬ َ‫و‬َ‫ة‬َّ‫ن‬َ‫ج‬ْ‫ل‬‫ا‬‫ال‬‫ك‬ َ‫و‬ ‫ا‬َ‫ه‬ْ‫ن‬ّ‫م‬‫ا‬‫د‬َ‫غ‬ َ‫ر‬‫ث‬ْ‫ي‬َ‫ح‬‫ا‬َ‫م‬‫ت‬ْ‫ئ‬ّ‫ش‬‫ال‬َ‫و‬‫ا‬َ‫ب‬ َ‫ر‬ْ‫ق‬َ‫ت‬ّ‫ه‬ّ‫ذ‬َ‫ه‬َ‫ة‬ َ‫ر‬َ‫ج‬َّ‫ش‬‫ال‬‫ا‬َ‫ن‬‫و‬‫َك‬‫ت‬َ‫ف‬َ‫ن‬ّ‫م‬ َ‫ين‬ّ‫م‬ّ‫ل‬‫ا‬َّ‫ظ‬‫ال‬))35،‫فنهاك‬‫عن‬‫شجرة‬‫واحدة‬‫فعصيت‬،‫ربك‬‫فقال‬ ‫آدم‬:‫يا‬‫موسى‬‫ألم‬‫تعلم‬‫أن‬‫هللا‬‫قدر‬‫هذا‬َّ‫ي‬‫عل‬‫قبل‬‫أن‬‫يخلقني؟‬ 37 ‫لقد‬‫حج‬‫آدم‬،‫موسى‬‫لقد‬‫حج‬‫آدم‬،‫موسى‬‫لقد‬‫حج‬‫آدم‬‫موسى‬ 38
  9. 9. ‫خير‬‫يوم‬‫طلعت‬‫فيه‬‫الشمس‬‫يوم‬‫الجمعة‬:‫فيه‬‫خلق‬،‫آدم‬‫وفيه‬ ‫أدخل‬،‫الجنة‬‫وفيه‬‫أخرج‬‫منها‬... 39 ‫هل‬‫تعلمون‬‫أن‬‫إسرائيل‬‫يعقوب؟‬ 40 ‫اللهم‬‫اشهد‬ 41 ‫مررت‬‫ليلة‬‫أسري‬‫بي‬‫على‬‫قوم‬‫تقرض‬‫شفاههم‬‫بمقاريض‬‫من‬ ،‫نار‬‫قال‬:‫قلت‬‫من‬‫هؤالء؟‬‫قالوا‬:‫خطباء‬‫أمتك‬‫من‬‫أهل‬‫الدنيا‬ ‫ممن‬‫كانوا‬‫يأمرون‬‫الناس‬‫بالبر‬‫وينسون‬‫أنفسهم‬‫وهم‬‫يتلون‬ ‫الكتاب‬‫أفال‬‫يعقلون‬ 42 ‫يجاء‬‫بالرجل‬‫بيوم‬‫القيامة‬‫فيلقى‬‫في‬‫النار‬‫فتندلق‬‫به‬‫أقتابه‬‫فيدور‬ ‫بها‬‫في‬‫النار‬‫كما‬‫يدور‬‫الحمار‬،‫برحاه‬‫فيطيق‬‫به‬‫أهل‬‫النار‬ ‫فيقولون‬:‫يا‬‫فالن‬‫ما‬،‫أصابك‬‫ألم‬‫تكن‬‫تأمرنا‬‫بالمعروف‬‫وتنهانا‬ ‫عن‬‫المنكر؟‬‫فيقول‬:‫كنت‬‫آمركم‬‫بالمعروف‬‫وال‬،‫آتيه‬‫وأنهاكم‬ ‫عن‬‫المنكر‬‫وآتيه‬
  10. 10. 43 ‫الكمأة‬‫من‬‫المن‬‫الذي‬‫أنزل‬‫هللا‬‫على‬‫بني‬،‫إسرائيل‬‫وماؤها‬‫شفاء‬ ‫للعين‬ 44 ‫أنتم‬‫أعلم‬‫بدنياكم‬ 45 ‫قيل‬‫لبني‬‫إسرائيل‬:‫ادخلوا‬‫الباب‬‫سجدا‬‫وقولوا‬،‫حطة‬‫فدخلوا‬ ‫يزحفون‬‫علي‬‫أستاههم‬‫وبدلوا‬‫فقالوا‬:،‫حنطة‬‫حبة‬‫في‬‫شعرة‬ 46 ‫إن‬‫هذا‬‫الطاعون‬‫رجز‬‫وبقية‬‫عذاب‬‫عذب‬‫به‬،‫يوم‬‫فإذا‬‫وقع‬ ‫بأرض‬‫وأنتم‬،‫بها‬‫فال‬‫تخرجوا‬‫منها‬‫فرارا‬،‫منه‬‫وإذا‬‫وقع‬‫بأرض‬ ‫ولستم‬‫بها‬‫فال‬‫تدخلوها‬ 47 ‫إن‬‫هذا‬‫الوجع‬‫أو‬‫السقم‬‫رجز‬‫عذب‬‫به‬‫بعض‬‫األمم‬‫قبلكم‬‫ثم‬‫بقي‬ ‫بعد‬‫في‬‫األرض‬ 48
  11. 11. ‫الطاعون‬‫رجزا‬‫أو‬‫عذاب‬‫أرسل‬‫على‬‫بني‬‫إسرائيل‬‫أو‬‫على‬‫من‬ ‫كان‬‫قبلكم‬... 49 ‫الطاعون‬‫ز‬ْ‫خ‬ َ‫و‬‫أعدائكم‬‫من‬‫الجن‬ 50 ‫أشد‬‫الناس‬‫عذابا‬‫يوم‬‫القيامة‬‫رجل‬‫قتله‬‫نبي‬‫أو‬‫قتل‬،‫نبيا‬‫وإمام‬ ،‫ضاللة‬‫وممثل‬‫من‬‫الممثلين‬ 51 ‫اجمعوا‬‫لي‬‫من‬‫كان‬‫من‬‫اليهود‬‫ههنا‬ 52 ‫من‬‫أبوكم؟‬ 53 ‫كذبتم‬‫بل‬‫أبوكم‬‫فالن‬ 54 ‫من‬‫أهل‬‫النار؟‬
  12. 12. 55 ،‫اخسأوا‬‫وهللا‬‫ال‬‫نخلفكم‬‫فيها‬‫أبدا‬... 56 ‫لو‬‫أن‬‫اليهود‬‫تمنوا‬‫الموت‬‫لماتوا‬‫ولرأوا‬‫مقاعدهم‬‫من‬،‫النار‬‫ولو‬ ‫خرج‬‫الذين‬‫يباهلون‬‫رسول‬‫هللا‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫لرجعوا‬‫ال‬ ‫يجدون‬‫أهال‬‫وال‬‫ماال‬ 57 ‫أخبرني‬‫بهن‬‫جبريل‬‫عليه‬‫السالم‬‫آنفا‬ 58 ‫نعم‬ 59 ((ْ‫ن‬َ‫م‬َ‫َان‬‫ك‬‫ا‬ًّ‫و‬‫د‬َ‫ع‬َ‫ل‬‫ي‬ ّ‫ر‬ْ‫ب‬ ّ‫ج‬ّ‫ل‬‫ه‬َّ‫ن‬ّ‫إ‬َ‫ف‬‫ه‬َ‫ل‬َّ‫ز‬َ‫ن‬‫ى‬َ‫ل‬َ‫ع‬َ‫ك‬ّ‫ب‬ْ‫ل‬َ‫ق‬..)) 60 ‫جبريل‬‫عليه‬‫السالم‬ 61
  13. 13. ‫قال‬‫هللا‬ 62 ‫فأما‬‫تكذيبه‬‫إياي‬‫فقوله‬:‫لن‬‫يعيدني‬‫كما‬،‫بدأني‬‫وليس‬‫أول‬‫خلق‬ ‫بأهون‬‫علي‬‫من‬،‫إعادته‬‫وأما‬‫شتمه‬‫إياي‬‫فقوله‬:‫اتخذ‬‫هللا‬،‫ولدا‬ ‫وأنا‬‫هللا‬‫األحد‬‫الصمد‬‫لم‬‫لد‬َ‫أ‬‫ولم‬،‫ولد‬‫أ‬‫ولم‬‫يكن‬‫لي‬‫كفوا‬‫أحد‬ 63 ‫ثم‬‫نفذ‬‫إلى‬‫مقام‬‫إبراهيم‬‫عليه‬‫الصالة‬‫والسالم‬‫فقرأ‬(( :‫وا‬‫ذ‬ ّ‫خ‬َّ‫ت‬‫ا‬ َ‫و‬ ْ‫ن‬ّ‫م‬ّ‫ام‬َ‫ق‬َ‫م‬َ‫يم‬ّ‫ه‬‫ا‬ َ‫ر‬ْ‫ب‬ّ‫إ‬‫ى‬ًّ‫ل‬َ‫ص‬‫م‬)) 64 ‫إن‬‫إبراهيم‬‫حرم‬‫مكة‬‫ودعا‬،‫لها‬‫وحرمت‬‫المدينة‬‫كما‬‫حرم‬ ‫إبراهيم‬،‫مكة‬‫ودعوت‬‫لها‬‫في‬‫مدها‬‫وصاعها‬‫مثل‬‫ما‬‫دعا‬ ‫إبراهيم‬‫لمكة‬ 65 ‫اللهم‬‫بارك‬ 66 ‫ألم‬‫تري‬‫أن‬‫قومك‬‫بنوا‬‫الكعبة‬‫واقتصروا‬‫عن‬‫قواعد‬‫إبراهيم؟‬
  14. 14. 67 ‫لوال‬‫حدثان‬‫قومك‬‫بالكفر‬... 68 ‫لوال‬‫أن‬‫قريشا‬‫حديثو‬‫عهد‬‫بالكفر‬‫لهدمها‬‫وردها‬‫ألصلها‬‫على‬ ‫قواعد‬‫إبراهيم‬ 69 ‫لوال‬‫قومك‬‫حديث‬‫عهدهم‬‫بكفر‬‫لنقضت‬‫الكعبة‬‫فجعلت‬‫لها‬‫بابين‬ ‫بابا‬‫يدخل‬‫منه‬‫الناس‬‫وبابا‬‫يخرجون‬‫منه‬ 70 ‫إني‬‫عند‬‫هللا‬‫خاتم‬،‫النبيين‬‫وإن‬‫آدم‬‫لمنجدل‬‫في‬،‫طينته‬ ‫وسأخبركم‬‫عن‬‫ذلك‬:‫دعوة‬‫أبي‬،‫إبراهيم‬‫وبشارة‬،‫عيسى‬‫ورؤيا‬ ‫أمي‬‫التي‬،‫رأت‬‫وكذلك‬‫أمهات‬‫النبيين‬،‫يرين‬‫وإن‬‫أم‬‫رسول‬‫هللا‬ ‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫رأت‬‫حين‬‫وضعته‬‫نورا‬‫أضاءت‬‫له‬‫قصور‬ ‫الشام‬ 71 ،‫نعم‬‫أنا‬‫دعوة‬‫أبي‬،‫إبراهيم‬‫وبشرى‬‫أخي‬‫عيسى‬....
  15. 15. 72 ‫ال‬‫تصدقوا‬‫أهل‬‫الكتاب‬‫وال‬،‫تكذبوهم‬‫و‬((‫وا‬‫ول‬‫ق‬‫ا‬َّ‫ن‬َ‫م‬‫آ‬ّ َّ‫الِل‬ّ‫ب‬‫ا‬َ‫م‬ َ‫و‬ َ‫ل‬ ّ‫نز‬‫أ‬‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ي‬َ‫ل‬ّ‫إ‬)) ...‫اآلية‬. 73 ‫يدعى‬‫نوح‬‫يوم‬‫القيامة‬‫فيقول‬:‫لبيك‬‫وسعديك‬‫يا‬،‫رب‬‫فيقول‬:‫هل‬ ‫بلغت؟‬‫فيقول‬:،‫نعم‬‫فيقال‬‫ألمته‬:‫هل‬‫بلغكم؟‬‫فيقولون‬:‫ما‬‫آتانا‬ ‫من‬،‫نذير‬‫فيقول‬: 74 ‫فتدعى‬‫أمة‬‫محمد‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫فيقال‬:‫هل‬‫بلغ‬‫هذا؟‬ ‫فيقولون‬:،‫نعم‬‫فيقال‬:‫وما‬‫علمكم‬‫بذلك؟‬‫فيقولون‬:‫أخبرنا‬‫نبينا‬ ‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫أن‬‫الرسل‬‫قد‬‫بلغوا‬‫فصدقناه‬ 75 ‫يقول‬‫هللا‬‫تعالى‬:‫أنا‬‫عند‬‫ظن‬‫عبدي‬،‫بي‬‫وأنا‬‫معه‬‫إذا‬،‫ذكرني‬ ‫فإن‬‫ذكرني‬‫في‬‫نفسه‬‫ذكرته‬‫في‬،‫نفسي‬‫وإن‬‫ذكرني‬‫في‬‫مأل‬ ‫ذكرته‬‫في‬‫مأل‬‫خير‬،‫منهم‬‫وإن‬‫ب‬َّ‫تقر‬َّ‫ى‬‫إل‬‫شبرا‬‫تقربت‬‫إليه‬ ،‫ذراعا‬‫وإن‬‫تقرب‬‫إلى‬‫ذراعا‬‫تقربت‬‫إليه‬،‫باعا‬‫وإن‬‫أتاني‬ ‫يمشي‬‫أتيته‬‫هرولة‬
  16. 16. 76 ‫ما‬‫من‬‫عبد‬‫تصيبه‬‫مصيبة‬‫فيقول‬:‫إنا‬‫هلل‬‫وإنا‬‫إليه‬،‫راجعون‬‫اللهم‬ ‫رني‬‫اأج‬‫في‬‫مصيبتي‬ 77 ‫اللهم‬‫عندك‬‫أحتسب‬‫مصيبتي‬‫فأجرني‬‫فيها‬‫ـ‬‫وأخلف‬‫لي‬‫خيرا‬ ‫منها؛‬‫إال‬‫أجره‬‫هللا‬‫في‬،‫مصيبته‬‫وأخلف‬‫له‬‫خيرا‬‫منها‬ 78 ‫إن‬‫الصفا‬‫والمروة‬‫من‬‫شعائر‬،‫هللا‬‫ثم‬‫قال‬:‫أبدأ‬‫بما‬‫بدأ‬‫هللا‬‫به‬.... 79 ‫من‬‫سئل‬‫عن‬‫علم‬‫فكتمه‬‫ألجم‬‫يوم‬‫القيامة‬‫بلجام‬‫من‬‫نار‬ 80 ‫من‬‫مات‬‫وهو‬‫يدعو‬‫مع‬‫هللا‬‫َّا‬‫د‬‫ن‬‫دخل‬‫النار‬ 81 ‫أال‬‫إن‬‫ربي‬‫أمرني‬‫أن‬‫أعلمكم‬‫ما‬‫جهلتم‬‫مما‬‫علمني‬‫يومي‬،‫هذا‬ ‫كل‬‫مال‬‫نحلته‬‫عبادي‬‫فهو‬‫لهم‬،‫حالل‬‫وإن‬‫خلقت‬‫عبادي‬‫حنفاء‬
  17. 17. ‫كلهم‬‫وأنهم‬‫أتتهم‬‫الشياطين‬‫فاجتالتهم‬‫عن‬،‫دينهم‬‫وحرمت‬‫عليهم‬ ‫ما‬‫أحللت‬،‫لهم‬‫تهم‬ َ‫ر‬َ‫م‬‫وأ‬‫أن‬‫يشركوا‬‫بي‬‫ما‬‫لم‬‫أنزل‬‫به‬‫سلطانا‬... 82 ‫أيها‬،‫الناس‬‫إن‬‫هللا‬‫طيب‬‫ال‬‫يقبل‬‫إال‬،‫طيبا‬‫وإن‬‫هللا‬‫أمر‬‫المؤمنين‬ ‫بما‬‫أمر‬‫به‬‫المرسلين‬‫فقال‬(( :‫ا‬َ‫ي‬‫ا‬َ‫ه‬ُّ‫ي‬َ‫أ‬‫ل‬‫س‬ُّ‫الر‬‫وا‬‫ل‬‫ك‬َ‫ن‬ّ‫م‬ّ‫ت‬‫ا‬َ‫ب‬ّ‫ي‬َّ‫ط‬‫ال‬ ‫وا‬‫ل‬َ‫م‬ْ‫ع‬‫ا‬ َ‫و‬‫ا‬‫ح‬ّ‫ل‬‫ا‬َ‫ص‬‫ي‬ّ‫ن‬ّ‫إ‬‫ا‬َ‫م‬ّ‫ب‬َ‫ون‬‫ل‬َ‫م‬ْ‫ع‬َ‫ت‬‫يم‬ّ‫ل‬َ‫ع‬))‫المؤمنون‬:5،‫وقال‬(( : ‫ا‬َ‫ي‬‫ا‬َ‫ه‬ُّ‫ي‬َ‫أ‬َ‫ين‬ّ‫ذ‬َّ‫ل‬‫ا‬‫وا‬‫ن‬َ‫م‬‫آ‬‫وا‬‫ل‬‫ك‬ْ‫ن‬ّ‫م‬ّ‫ت‬‫ا‬َ‫ب‬ّ‫ي‬َ‫ط‬‫ا‬َ‫م‬ْ‫م‬‫اك‬َ‫ن‬ْ‫ق‬ َ‫ز‬ َ‫ر‬))،‫ثم‬‫ذكر‬ ‫الرجل‬‫يطيل‬‫السفر‬‫أشعث‬‫أغبر‬‫يمد‬‫يديه‬‫إلى‬‫السماء‬‫يا‬‫رب‬‫يا‬ ،‫رب‬‫ومطعمه‬،‫حرام‬‫ومشربه‬،‫حرام‬‫وملبسه‬،‫حرام‬‫وغذي‬ ،‫بالحرام‬‫فأنى‬‫يستجاب‬‫لذلك‬ 83 ‫يا‬‫أنس‬‫كتاب‬‫هللا‬‫القصاص‬ 84 ‫إن‬‫من‬‫عباد‬‫هللا‬‫من‬‫لو‬‫أقسم‬‫على‬‫هللا‬‫ألبره‬ 85 ‫إن‬‫هللا‬‫قد‬‫أعطى‬‫كل‬‫ذي‬‫حق‬‫حقه‬‫فال‬‫وصية‬‫لوارث‬ 86
  18. 18. ‫إن‬‫الدين‬،‫يسر‬‫ولن‬‫يشاد‬‫الدين‬‫أحد‬‫إال‬‫غلبه‬... 87 ‫يسروا‬‫وال‬،‫تعسروا‬‫وبشروا‬‫وال‬،‫تنفروا‬‫وتطاوعا‬‫وال‬‫تختلفا‬ 88 ‫بعثت‬‫بالحنفية‬‫السمحة‬ 89 ‫خير‬‫دينكم‬‫أيسره‬ 90 ‫يا‬‫أيها‬‫الناس‬‫اربعوا‬‫على‬‫أنفسكم‬‫فإنكم‬‫ال‬‫تدعون‬‫أصم‬‫وال‬ ،‫غائبا‬‫إنما‬،‫تدعون‬‫سميعا‬،‫بصيرا‬‫إن‬‫الذي‬‫تدعون‬‫أقرب‬‫إلى‬ ‫أحدكم‬‫من‬‫عنق‬‫راحلته‬... 91 ‫إنكم‬‫تدعون‬‫سميعا‬‫قريبا‬‫وهو‬‫معكم‬( . #‫رواه‬‫أحمد‬،‫و‬‫البخاري‬ ‫في‬،‫القدر‬‫وفي‬‫الجهاد‬‫وفي‬،‫الدعوات‬‫ومسلم‬‫في‬،‫التوبة‬‫وأبو‬ ‫داود‬‫وغيرهم‬. 92
  19. 19. ((َّ‫ل‬ ّ‫ح‬‫أ‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫ل‬َ‫ة‬َ‫ل‬ْ‫ي‬َ‫ل‬ّ‫ام‬َ‫ي‬ ّ‫الص‬‫ث‬َ‫ف‬َّ‫الر‬‫ى‬َ‫ل‬ّ‫إ‬ْ‫م‬‫ك‬ّ‫ئ‬‫ا‬َ‫س‬ّ‫ن‬َّ‫ن‬‫ه‬‫اس‬َ‫ب‬ّ‫ل‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫ل‬ْ‫م‬‫ت‬ْ‫ن‬َ‫أ‬ َ‫و‬ ‫اس‬َ‫ب‬ّ‫ل‬َّ‫ن‬‫ه‬َ‫ل‬َ‫م‬ّ‫ل‬َ‫ع‬َّ‫الِل‬ْ‫م‬‫ك‬َّ‫ن‬َ‫أ‬ْ‫م‬‫نت‬‫ك‬َ‫ون‬‫َان‬‫ت‬ْ‫َخ‬‫ت‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫س‬‫نف‬َ‫أ‬َ‫ف‬َ‫َاب‬‫ت‬ْ‫م‬‫ك‬ْ‫ي‬َ‫ل‬َ‫ع‬‫ا‬َ‫ف‬َ‫ع‬ َ‫و‬ ْ‫م‬‫ك‬ْ‫ن‬َ‫ع‬َ‫اآلن‬َ‫ف‬َّ‫ن‬‫وه‬‫ر‬ّ‫ش‬‫ا‬َ‫ب‬‫وا‬‫َغ‬‫ت‬ْ‫ب‬‫ا‬ َ‫و‬‫ا‬َ‫م‬َ‫َب‬‫ت‬َ‫ك‬َّ‫الِل‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫ل‬‫وا‬‫ل‬‫ك‬ َ‫و‬‫وا‬‫ب‬ َ‫ر‬ْ‫ش‬‫ا‬ َ‫و‬ ‫ى‬َّ‫ت‬َ‫ح‬َ‫ن‬َّ‫ي‬َ‫ب‬َ‫ت‬َ‫ي‬‫م‬‫ك‬َ‫ل‬‫ط‬ْ‫ي‬َ‫خ‬ْ‫ل‬‫ا‬ 93 ‫إن‬‫وسادك‬،‫لعريض‬‫إنما‬‫هو‬‫سواد‬‫الليل‬‫وبياض‬‫النهار‬ 94 ‫إنكم‬‫تختصمون‬‫إلي‬‫وإنما‬‫أنا‬،‫بشر‬‫ولعل‬‫بعضكم‬‫أن‬‫يكون‬ ‫ألحن‬‫بحجته‬‫من‬،‫بعض‬‫فإن‬‫قضيت‬‫ألحد‬‫منكم‬‫بشيء‬‫من‬‫حق‬ ‫أخيه‬‫فإنما‬‫أقطع‬‫له‬‫من‬،‫النار‬‫فال‬‫يأخذ‬‫منه‬‫شيئا‬ 95 ‫جعل‬‫هللا‬‫األهلة‬‫مواقيت‬،‫للناس‬‫فصوموا‬،‫لرؤيته‬‫وأفطروا‬ ،‫لرؤيته‬‫فإن‬‫غم‬‫عليكم‬‫فعدوا‬‫ثالثين‬‫يوما‬ 96 ‫ما‬‫حملك‬‫على‬‫ذلك؟‬ 97 ‫إني‬‫أحمس‬
  20. 20. 98 ‫إن‬‫مكة‬‫حرمها‬‫هللا‬‫ولم‬‫يحرمها‬،‫الناس‬‫فال‬‫يحل‬‫المرئ‬‫يؤمن‬ ‫باهلل‬‫واليوم‬‫اآلخر‬‫أن‬‫يسفك‬‫بها‬،‫دما‬‫وال‬‫يعضد‬‫بها‬،‫شجرة‬‫فإن‬ ‫أحد‬‫ترخص‬‫لقتال‬‫رسول‬‫هللا‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫فقولوا‬‫له‬:‫إن‬ ‫هللا‬‫أذن‬‫لرسوله‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫ولم‬‫يأذن‬،‫لكم‬‫وإنما‬‫إذن‬ ‫لي‬‫ساعة‬‫من‬‫نهار‬‫وقد‬‫عادت‬‫حرمتها‬‫اليوم‬‫كحرمتها‬،‫باألمس‬ ‫وليبلغ‬‫الشاهد‬‫الغائب‬ 99 ‫إن‬‫هذا‬‫البلد‬‫حرمه‬‫هللا‬‫يوم‬‫خلق‬‫السموات‬‫واألرض‬‫فهو‬‫حرام‬ ‫بحرمة‬‫هللا‬‫إلى‬‫يوم‬،‫القيامة‬‫وأنه‬‫لم‬‫يحل‬‫القتال‬‫فيه‬‫ألحد‬،‫قبلي‬ ‫ولم‬‫يحل‬‫لي‬‫إال‬‫ساعة‬‫من‬‫نهار‬... 100 ‫أمرت‬‫أن‬‫أقاتل‬‫الناس‬‫حتى‬‫يقولوا‬:‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫هللا‬‫وأن‬‫محمدا‬ ‫رسول‬‫هللا‬.... 101 ‫حجي‬‫واشترطي‬‫إن‬‫محلي‬‫حيث‬‫حبستني‬ 102
  21. 21. ‫ما‬‫كنت‬‫أرى‬‫أن‬‫الجهد‬‫قد‬‫بلغ‬‫بك‬‫هذا‬!‫أما‬‫تجد‬‫شاة؟‬ 103 ‫صم‬‫ثالثة‬،‫أيام‬‫أو‬‫أطعم‬‫ستة‬،‫مساكين‬‫لكل‬‫مسكين‬‫نصف‬‫صاع‬ ‫من‬،‫طعام‬‫واحلق‬‫رأسك‬ 104 ‫ال‬‫ينبغي‬‫ألحد‬‫أن‬‫يحرم‬‫بالحج‬‫إال‬‫في‬‫أشهر‬‫الحج‬ 105 ‫من‬‫حج‬‫هذا‬‫البيت‬‫فلم‬‫يرفث‬‫ولم‬‫يفسق‬‫خرج‬‫من‬‫ذنوبه‬‫كيوم‬ ‫ولدته‬‫أمه‬ 106 ‫رجع‬‫كيوم‬ 107 ‫سباب‬‫المسلم‬،‫فسوق‬‫وقتاله‬‫كفر‬ 108 ‫أنتم‬‫حجاج‬ 109
  22. 22. ‫أنتم‬‫حجاج‬ 110 ‫الحج‬‫عرفة‬‫ـ‬‫ثالثا‬‫ـ‬‫فمن‬‫أدرك‬‫عرفة‬‫قبل‬‫أن‬‫يطلع‬‫الفجر‬‫فقد‬ ‫أدرك‬... 111 ‫من‬‫شهد‬‫صالتنا‬‫هذه‬‫فوقف‬‫معنا‬‫حتى‬‫ندفع‬‫وقد‬‫وقف‬‫بعرفة‬‫قبل‬ ‫ذلك‬‫ليال‬‫أو‬‫نهارا‬‫فقد‬‫تم‬‫حجه‬‫وقضى‬‫تفثه‬ 112 ‫كل‬‫عرفات‬،‫موقف‬‫وارفعوا‬‫عن‬،‫عرفات‬‫وكل‬‫مزدلفة‬،‫موقف‬ ‫وارفعوا‬‫عن‬،‫محسر‬‫وكل‬‫فجاج‬‫مكة‬‫منحر‬ 113 ‫ووقفت‬‫ههنا‬‫وعرفة‬‫كلها‬،‫موقف‬‫ووقفت‬‫ههنا‬‫وجمع‬‫كلها‬ ‫موقف‬ 114 ‫اللهم‬‫آتنا‬‫في‬‫الدنيا‬‫حسنة‬‫وفي‬‫اآلخرة‬‫حسنة‬‫وقنا‬‫عذاب‬‫النار‬ 115
  23. 23. ‫أيام‬‫التشريق‬‫أيام‬‫أكل‬‫وشرب‬‫وذكر‬‫هللا‬ 116 ‫الحج‬،‫عرفات‬‫الحج‬،‫عرفات‬‫أيام‬‫منى‬،‫ثالث‬‫فمن‬‫تعجل‬‫في‬ ‫يومين‬‫فال‬‫إثم‬،‫عليه‬‫ومن‬‫ر‬َّ‫خ‬‫تأ‬‫فال‬‫إثم‬،‫عليه‬‫ومن‬‫أدرك‬‫عرفة‬ ‫قبل‬‫أن‬‫يطلع‬‫الفجر‬‫فقد‬‫أدرك‬‫الحج‬ 117 ‫أبغض‬‫الرجال‬‫إلى‬،‫هللا‬ُّ‫د‬‫األل‬‫الخصم‬ 118 ‫ما‬َّ‫ل‬‫ض‬‫قوم‬‫بعد‬‫هدى‬‫كانوا‬‫عليه‬َّ‫ال‬‫إ‬‫أوتوا‬‫الجدل‬ 119 ‫نحن‬‫اآلخرون‬‫األولون‬‫يوم‬،‫القيامة‬‫نحن‬‫أول‬‫الناس‬‫دخوال‬ ،‫الجنة‬‫بيد‬‫أنهم‬‫أوتوا‬‫الكتاب‬‫من‬‫قبلنا‬‫وأوتيناه‬‫من‬‫بعده‬‫فهدانا‬ ‫هللا‬‫لما‬‫اختلفوا‬‫فيه‬‫من‬‫الحق‬،‫بإذنه‬‫فهذا‬‫اليوم‬‫الذي‬‫اختلفوا‬‫فيه‬ ‫فهدانا‬‫هللا‬،‫له‬‫فالناس‬‫لنا‬‫فيه‬،‫تبع‬‫فغدا‬،‫لليهود‬‫وبعد‬‫غد‬ ‫للنصارى‬ 120 ‫نحن‬‫اآلخرون‬
  24. 24. 121 ‫اللهم‬‫رب‬‫جبريل‬‫وميكائيل‬،‫وإسرافيل‬‫فاطر‬‫السماوات‬ ‫واألرض‬‫عالم‬‫الغيب‬،‫والشهادة‬‫أنت‬‫تحكم‬‫بين‬‫عبادك‬‫فيما‬ ‫كانوا‬‫فيه‬،‫يختلفون‬‫اهدني‬‫لما‬‫اختلف‬‫فيه‬‫من‬‫الحق‬‫بإذنك‬‫إنك‬ ‫تهدي‬‫من‬‫تشاء‬‫إلى‬‫صراط‬‫مستقيم‬ 122 ‫ابدأ‬‫بنفسك‬‫َّق‬‫د‬‫فتص‬،‫عليها‬‫فإن‬‫فضل‬‫شيء‬،‫فألهلك‬‫فإن‬‫فضل‬ ‫شيء‬‫عن‬‫أهلك‬‫فلذي‬،‫قرابتك‬‫فإن‬‫فضل‬‫عن‬‫ذي‬‫قرابتك‬‫شيء‬ ‫فهكذا‬‫وهكذا‬ 123 ‫يا‬‫ابن‬‫آدم‬‫إنك‬‫إن‬‫تبذل‬‫الفضل‬‫خير‬،‫لك‬‫وإن‬‫تمسكه‬‫شر‬‫لك‬‫وال‬ ‫تالم‬‫على‬،‫كفاف‬‫وابدأ‬‫بمن‬،‫تعول‬‫واليد‬‫العليا‬‫خير‬‫من‬‫اليد‬ ‫السفلى‬ 124 ‫خير‬‫بيت‬‫فيه‬‫يتيم‬‫يحسن‬،‫إليه‬‫وشر‬‫بيت‬‫فيه‬‫يتيم‬‫يساء‬‫إليه‬ 125 ‫اصنعوا‬‫كل‬‫شيء‬‫إال‬‫النكاح‬
  25. 25. 126 ‫يعني‬‫صماما‬‫واحدا‬ 127 ‫وما‬‫أهلكك؟‬ 128 ((ْ‫م‬‫ك‬‫اؤ‬َ‫س‬ّ‫ن‬‫ث‬ ْ‫ر‬َ‫ح‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫ل‬‫وا‬‫ت‬ْ‫أ‬َ‫ف‬ْ‫م‬‫ك‬َ‫ث‬ ْ‫ر‬َ‫ح‬))...،‫أقبل‬‫وأدبر‬‫واتق‬ ‫الدبر‬‫والحيضة‬ 129 ‫أين‬‫المتألي‬‫على‬‫هللا‬‫ال‬‫يفعل‬‫المعروف‬ 130 ‫و‬‫هللا‬‫ألن‬‫يلج‬‫أحدكم‬‫بيمينه‬‫في‬‫أهله‬‫آثم‬‫له‬‫عند‬‫هللا‬‫من‬‫أن‬ ‫يعطي‬‫كفارته‬‫التي‬‫افترضها‬‫هللا‬‫عليه‬ 131 ‫من‬‫خلف‬‫فقال‬‫في‬‫حلفه‬‫بالالت‬‫و‬‫العزى‬‫فليقل‬:‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫هللا‬ 132
  26. 26. ‫إن‬‫الشهر‬‫تسع‬‫و‬‫عشرون‬ 133 ‫فاتقوا‬‫هللا‬‫في‬‫النساء‬‫فإنكم‬‫أخذتموهن‬‫بأمانه‬‫هللا‬‫و‬‫استحللتم‬ ‫فروجهن‬‫بكلمة‬،‫هللا‬‫و‬‫لكم‬‫عليهن‬‫أن‬‫ال‬‫يوطئن‬‫فرشكم‬‫أحدا‬ ،‫تكرهونه‬‫فإن‬‫فعلن‬‫ذلك‬‫فاضربوهن‬‫ضربا‬،‫مبرح‬‫و‬‫لهن‬ ‫رزقهن‬‫و‬‫كسوتهن‬‫بالمعروف‬ 134 ‫أن‬‫تطعمها‬‫إذا‬،‫طعمت‬‫و‬‫تكسوها‬‫إذا‬،‫اكتسيت‬‫و‬‫ال‬‫تضرب‬ ،‫الوجه‬‫و‬‫ال‬،‫تقبح‬‫و‬‫ال‬‫تهجر‬‫إال‬‫في‬‫البيت‬ 135 ‫أتردين‬‫إليه‬‫حديقته؟‬ 136 ‫اقبل‬‫الحديقة‬‫و‬‫طلقها‬‫تطليقة‬ 137 ‫المختلعات‬‫هن‬‫المنافقات‬ 138
  27. 27. ‫المنتزعات‬‫و‬‫المختلعات‬‫هن‬‫المنافقات‬ 139 ،‫ال‬‫؛‬‫حتى‬‫يذوق‬‫عسيلتها‬ 140 ‫أتريدين‬‫أن‬‫ترجعي‬‫إلى‬‫رفاعة؟‬،‫ال‬‫حتى‬‫تذوقي‬‫عسيلته‬‫و‬ ‫يذوق‬‫عسيلتك‬ 141 ‫لعن‬‫هللا‬‫المحلل‬‫و‬‫المحلل‬‫له‬ 142 ‫ثالث‬‫جدهن‬،‫جد‬‫و‬‫هزلهن‬‫جد‬:،‫النكاح‬‫و‬،‫الطالق‬‫و‬‫الرجعة‬ 143 ‫امكثي‬‫في‬‫بيتك‬... 144 ‫ال‬‫يحل‬‫المرأة‬‫تؤمن‬‫باهلل‬‫و‬‫اليوم‬‫اآلخر‬‫أن‬‫تحد‬‫فوق‬‫ثالث‬‫إال‬ ‫على‬‫زوج‬‫أربعة‬‫أشهر‬‫و‬،‫عشرا‬‫فإنها‬‫ال‬‫تكتحل‬‫و‬‫ال‬‫تلبس‬
  28. 28. ‫ثوبا‬،‫مصبوغا‬‫إال‬‫ثوب‬،‫عصب‬‫وال‬‫تمس‬‫طيبا‬‫إال‬‫إذا‬‫طهرت‬ ‫من‬‫محيضها‬‫نبذة‬‫من‬‫قسط‬‫أظفار‬ 145 ‫فإذا‬‫حللت‬،‫فآذنيني‬‫و‬‫في‬‫رواية‬:‫ال‬‫تفوتينا‬‫بنفسك‬ 146 ‫هبي‬‫نفسك‬‫لي‬‫فقالت‬:‫و‬‫هل‬‫تهب‬‫الملكة‬‫نفسها‬،‫للسوقه‬‫فأهوى‬ ‫بيده‬‫يضع‬‫يده‬‫عليها‬‫لتسكن‬‫فقالت‬:‫أعوذ‬‫باهلل‬،‫منك‬‫فقال‬:‫قد‬ ‫عذت‬،‫بمعاذ‬‫فقال‬:‫يا‬‫أبا‬‫أسيد‬‫اكسها‬‫رازقيين‬‫و‬‫ألحقها‬‫بأهلها‬ 147 ‫شغلونا‬‫عن‬‫الصالة‬‫الوسطى‬‫صالة‬،‫العصر‬‫مأل‬‫هللا‬‫بيوتهم‬‫و‬ ‫قبورهم‬‫نارا‬ 148 ‫يا‬‫أبا‬‫هريرة‬‫ما‬‫فعل‬‫أسيرك‬‫البارحة‬ 149 ‫أما‬‫إنه‬‫قد‬‫كذبك‬‫و‬‫سيعود‬ 150
  29. 29. ‫إنه‬‫سيعود‬ 151 ‫ما‬‫فعل‬‫أسيرك‬‫البارحة؟‬ 152 ‫ما‬‫هي‬ 153 ‫أما‬‫إنه‬‫قد‬‫صدقك‬‫و‬‫هو‬،‫كذوب‬‫تعلم‬‫من‬‫تخاطب‬‫منذ‬‫ثالث‬ ‫ليال‬‫أبا‬‫هريرة؟‬ 154 ‫ذلك‬‫شيطان‬ 155 ‫إن‬‫هللا‬‫ال‬‫ينام‬‫و‬‫ال‬‫ينبغي‬‫له‬‫أن‬،‫ينام‬‫يخفض‬‫القسط‬‫و‬،‫يرفعه‬ ‫يرفع‬‫إليه‬‫عمل‬‫النهار‬‫قبل‬‫عمل‬،‫الليل‬‫و‬‫عمل‬‫الليل‬‫قبل‬،‫النهار‬ ‫حجابه‬‫النور‬‫أو‬،‫النار‬‫لو‬‫كشفه‬‫ألحرقت‬‫سبحات‬‫وجهه‬‫ما‬ ‫انتهي‬‫إليه‬‫بصره‬‫من‬‫خلقه‬ 156
  30. 30. ‫أمرت‬‫أن‬‫أقاتل‬‫الناس‬‫حتى‬‫يقولوا‬‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫هللا‬... 157 ‫تلك‬‫الروضة‬،‫اإلسالم‬‫و‬‫ذلك‬‫العمود‬‫عود‬،‫اإلسالم‬‫و‬‫تلك‬ ‫العروة‬‫عروة‬،‫الوثقى‬‫و‬‫أنت‬‫على‬‫اإلسالم‬‫حتى‬‫تموت‬ 158 ‫يموت‬‫عبد‬‫هللا‬‫و‬‫هو‬‫آخذ‬‫بالعروة‬‫الوثقى‬ 159 ‫و‬‫لن‬‫تزال‬‫متمسكا‬‫بها‬‫حتى‬‫تموت‬ 160 ‫نحن‬‫أحق‬‫بالشك‬‫من‬‫إبراهيم‬‫إذا‬‫قال‬(( :ّ‫ب‬ َ‫ر‬‫ي‬ّ‫ن‬ ّ‫ر‬َ‫أ‬َ‫ف‬ْ‫ي‬َ‫ك‬ّ‫ي‬ْ‫ح‬‫ت‬ ‫َى‬‫ت‬ ْ‫و‬َ‫م‬ْ‫ل‬‫ا‬))...‫اآلية‬ 161 ‫لك‬‫بها‬‫يوم‬‫القيامة‬‫سبعمائة‬‫ناقة‬ 162 ‫لكل‬‫عمل‬‫ابن‬‫آدم‬،‫يضاعف‬‫الحسنة‬‫بعشر‬‫أمثالها‬‫إلى‬‫سبعمائة‬ ‫ضعف‬‫إلى‬‫ما‬‫شاء‬‫هللا‬...
  31. 31. 163 ‫ثالثة‬‫ال‬‫يكلمهم‬‫هللا‬‫يوم‬‫القيامة‬‫و‬‫ال‬‫ينظر‬‫إليهم‬‫و‬‫ال‬‫يزكيهم‬‫و‬ ‫لهم‬‫عذاب‬‫أليم‬:‫المنان‬‫بما‬،‫أعطى‬‫و‬‫المسبل‬،‫إزاره‬‫و‬‫المنفق‬ ‫سلعته‬‫بالحلف‬‫الكاذب‬ 164 ‫المنان‬‫ال‬‫يعطي‬‫شيئا‬‫إال‬‫منه‬ 165 ‫ال‬‫حسد‬‫إال‬‫في‬‫اثنتين‬:‫رجل‬‫آتاه‬‫هللا‬‫ماال‬‫فسلطه‬‫على‬‫هلكته‬‫في‬ ،‫الحق‬‫و‬‫رجل‬‫آتاه‬‫هللا‬‫الحكمة‬‫فهو‬‫يقضي‬‫بها‬‫و‬‫يعلما‬ 166 ‫رجل‬‫آتاه‬‫هللا‬،‫القرآن‬‫فهو‬‫يقوم‬‫به‬‫آناء‬‫الليل‬‫و‬‫آناء‬‫النهار‬ 167 ‫رجل‬‫علمه‬‫هللا‬‫القرآن‬‫فهو‬‫يتلوه‬‫آناء‬‫الليل‬‫و‬‫آناء‬‫النهار‬ 168 ‫الجاهر‬‫بالقرآن‬‫كالجاهر‬،‫بالصدقة‬‫و‬‫المسر‬‫بالقرآن‬‫كالمسر‬ ‫بالصدقة‬
  32. 32. 169 ‫و‬‫رجل‬‫تصدق‬‫بصدقة‬‫فأخفاها‬‫حتى‬‫ال‬‫تعلم‬‫شماله‬‫ما‬‫تنفق‬ ‫يمينه‬ 170 ‫ليس‬‫المسكين‬‫الذي‬‫ترده‬‫التمرة‬‫و‬،‫التمرتان‬‫و‬،‫اللقمة‬‫إنما‬ ‫المسكين‬‫الذي‬،‫يتعفف‬‫اقرأوا‬‫إن‬‫شئتم‬ 171 ‫رأيت‬‫الليلة‬‫رجلين‬‫أتياني‬‫فأخرجاني‬‫إلى‬‫أرض‬،‫مقدسة‬ ‫فانطلقنا‬‫حتى‬‫أتينا‬‫على‬‫نهر‬‫من‬‫دم‬‫فيه‬‫رجل‬،‫قائم‬‫و‬‫على‬‫وسط‬ ‫النهر‬‫رجل‬‫بين‬‫يديه‬،‫حجارة‬‫فأقبل‬‫الرجل‬‫الذي‬‫في‬،‫النهر‬‫فإذا‬ ‫أراد‬‫الرجل‬‫أن‬‫يخرج‬‫رمى‬‫الرجل‬‫يحجر‬‫من‬‫الحجارة‬‫في‬‫فيه‬ ‫فرده‬‫حيث‬،‫كان‬‫فجعل‬‫كلما‬‫جاء‬‫ليخرج‬‫رمى‬‫في‬‫فيه‬‫بحجر‬ ‫فيرجع‬‫كما‬،‫كان‬‫فقلت‬:‫ما‬‫هذا؟‬‫فقال‬:‫الذي‬‫رأيته‬‫في‬‫النهر‬‫آكل‬ ‫الربا‬ 172 ‫أتيت‬‫ليلة‬‫أسري‬‫بي‬‫على‬‫قوم‬‫بطونهم‬‫كالبيوت‬‫فيها‬‫الحيات‬ ‫تجري‬‫من‬‫خارج‬،‫بطونهم‬‫فقلت‬:‫من‬‫هؤالء‬‫يا‬‫جبريل؟‬‫قال‬: ‫هوالء‬‫أكلة‬‫الربا‬
  33. 33. 173 ‫فإذا‬‫اختلفت‬‫األجناس‬‫فبيعوا‬‫كيف‬‫شئتم‬‫إذا‬‫كان‬‫يدا‬‫بيد‬ 174 ‫الربا‬‫ثالثة‬‫و‬‫سبعون‬‫بابا‬‫أيسرها‬‫مثل‬‫أن‬‫ينكح‬‫الرجل‬،‫أمه‬‫و‬ ‫إن‬‫أربى‬‫الربا‬‫عرض‬‫الرجل‬‫المسلم‬ 175 ‫ما‬‫ظهر‬‫الربا‬‫و‬‫الزنا‬‫في‬‫قوم‬‫إال‬‫أحلوا‬‫بأنفسهم‬‫عقاب‬‫هللا‬ 176 ‫إن‬‫الربا‬‫و‬‫إن‬‫كثر‬‫فإن‬‫عاقبته‬‫تصير‬‫إلى‬‫قل‬ 177 ‫ما‬‫أحد‬‫أكثر‬‫من‬‫الربا‬‫إال‬‫كان‬‫عاقبة‬‫أمره‬‫إلى‬‫قل‬ 178 ‫أي‬‫يوم‬‫أحرم‬.... 179
  34. 34. ‫أال‬‫و‬‫أن‬‫كل‬‫ربا‬‫في‬‫الجاهلية‬،‫موضوع‬‫لكم‬‫رؤوس‬‫أموالكم‬‫ال‬ ‫تظلمون‬‫و‬‫ال‬‫تظلمون‬‫غير‬‫ربا‬‫العباس‬‫بن‬‫عبد‬‫المطلب‬‫فإنه‬ ‫موضوع‬‫كله‬ 180 ‫و‬‫أول‬‫ربا‬‫موضوع‬‫ربا‬‫العباس‬‫بن‬‫عبد‬‫المطلب‬‫موضوع‬‫كله‬ 181 ‫من‬‫أنظر‬‫معسرا‬‫أو‬‫وضع‬‫عنه‬‫أظله‬‫هللا‬‫في‬‫ظله‬‫يوم‬‫ال‬‫ظل‬‫إال‬ ‫ظله‬ 182 ‫من‬‫أنظر‬‫معسرا‬‫فله‬‫بكل‬‫يوم‬‫مثله‬‫صدقة‬‫قبل‬‫أن‬‫يحل‬،‫الدين‬ ‫فإذا‬‫حل‬‫الدين‬‫فأنظره‬‫فله‬‫بكل‬‫يوم‬‫مثاله‬‫صدقة‬ 183 ‫من‬‫أسلف‬‫في‬‫تمر‬‫فليسلف‬‫في‬‫كيل‬‫معلوم‬‫و‬‫وزن‬‫معلوم‬‫إلى‬ ‫أجل‬‫معلوم‬ 184 ‫إن‬‫أول‬‫من‬‫جحد‬‫آدم‬‫عليه‬‫السالم؛‬‫أن‬‫هللا‬‫لما‬‫خلق‬‫أدم‬‫مسح‬ ‫ظهره‬‫فأخرج‬‫منه‬‫ما‬‫هو‬‫ذار‬‫إلى‬‫يوم‬‫القيامة‬‫فجعل‬‫يعرض‬
  35. 35. ‫ذريته‬‫عليه‬‫فرأى‬‫فيهم‬‫رجال‬‫يزهو‬‫فقال‬:‫أي‬‫رب‬‫من‬‫هذا؟‬‫قال‬: ‫هو‬‫ابنك‬‫داود‬‫قال‬:‫أي‬‫رب‬‫كم‬‫عمره؟‬‫قال‬:‫ستون‬،‫عاما‬‫قال‬: ‫رب‬‫زد‬‫في‬،‫عمره‬‫قال‬:‫ال‬‫إال‬‫أن‬‫أزيده‬‫من‬،‫عمرك‬‫و‬‫كان‬ ‫عمر‬‫آدم‬‫ألف‬‫سنة‬‫فزاده‬‫أربعين‬‫عاما‬‫فكتب‬‫عليه‬‫بذلك‬‫كتابا‬‫و‬ ‫أشهد‬‫عليه‬‫المالئكة‬‫فلما‬‫احتضر‬‫آدم‬‫و‬‫أتته‬،‫المالئكة‬‫قال‬:‫أنه‬ ‫قد‬‫بقي‬‫من‬‫عمري‬‫أربعون‬،‫عاما‬‫فقيل‬‫له‬:‫إنك‬‫قد‬‫وهبتها‬‫البنك‬ ،‫داود‬‫قال‬:‫ما‬،‫فعلت‬‫فأبرز‬‫هللا‬‫عليه‬‫الكتاب‬‫و‬‫أشهد‬‫عليه‬ ‫المالئكة‬‫فأتمها‬‫هللا‬‫لداود‬،‫مائة‬‫و‬‫أتمها‬‫آلدم‬‫ألف‬‫سنة‬ 185 ‫يا‬‫معشر‬‫النساء‬‫تصدقن‬‫و‬‫أكثرن‬‫االستغفار‬‫فإني‬‫رأيتكن‬‫أكثر‬ ‫أهل‬‫النار‬ 186 ‫تكثرن‬‫اللعن‬‫و‬‫تكفرن‬‫العشير‬‫ما‬‫رأيت‬‫ناقصات‬‫عقل‬‫و‬‫دين‬ ‫أغلب‬‫لذي‬‫لب‬‫منكن‬ 187 ‫أما‬‫نقصان‬،‫عقلها‬‫فشهادة‬‫امرأتين‬‫تعدل‬‫شهادة‬،‫رجل‬‫فهذا‬ ‫نقصان‬،‫العقل‬‫و‬‫تمكث‬‫الليالي‬‫ال‬،‫تصلي‬‫و‬‫تفطر‬‫في‬،‫رمضان‬ ‫و‬‫فهذا‬‫نقصان‬‫الدين‬
  36. 36. 188 ‫أال‬‫أخبركم‬‫بخير‬‫الشهداء‬‫الذي‬‫يأتي‬‫بشهادته‬‫قبل‬‫أن‬‫يسألها‬ 189 ‫أو‬‫ليس‬‫قد‬‫ابتعته‬‫منك؟‬،‫فقال‬‫األعرابي‬:‫ال‬‫و‬‫هللا‬‫ما‬،‫بعتكه‬ ‫فقال‬‫النبي‬r: 190 ،‫بلى‬‫قد‬‫ابتعته‬‫منك‬ 191 ‫بما‬‫تشهد‬ 192 ‫على‬‫اليد‬‫ما‬‫أخذت‬‫حتى‬‫تؤديه‬ 193 ‫أد‬‫األمانة‬‫إلى‬‫من‬‫ائتمنك‬ 194
  37. 37. ‫أتريدون‬‫أن‬‫تقولوا‬‫كما‬‫قال‬‫أهل‬‫الكتابين‬‫من‬‫قبلكم‬:‫سمعنا‬‫و‬ ،‫عصينا‬‫قولوا‬:‫سمعنا‬‫و‬‫أطعنا‬‫غفرانك‬‫ربنا‬‫و‬‫إليك‬‫المصير‬ 195 ‫قولوا‬‫سمعنا‬‫و‬‫أطعنا‬‫و‬‫سلمنا‬ 196 ‫إن‬‫هللا‬‫تعالى‬‫تجاوز‬‫لي‬‫عن‬‫أمتي‬‫ما‬‫حدثت‬‫بها‬‫أنفسها‬‫ما‬‫لم‬ ‫تكلم‬‫أو‬‫تعمل‬ 197 ‫أعطيت‬‫خواتيم‬‫سورة‬‫البقرة‬‫من‬‫كنز‬‫تحت‬‫العرش‬‫لم‬‫يعطهن‬ ‫نبي‬‫قلبي‬ 198 ‫اقرأ‬‫اآليتين‬‫من‬‫آخر‬‫سورة‬‫البقرة‬‫فإني‬‫أعطيتها‬‫من‬‫كنز‬‫تحت‬ ‫العرش‬ 199 ‫إن‬‫هللا‬‫كتب‬‫كتابا‬‫قبل‬‫أن‬‫يخلق‬‫السموات‬‫و‬‫األرض‬‫بألفي‬،‫عام‬ ‫أنزل‬‫منه‬‫آيتين‬‫ختم‬‫بها‬‫سورة‬‫البقرة‬‫و‬‫ال‬‫يقرآ‬‫بهن‬‫في‬‫دار‬ ‫ثالث‬‫ليال‬‫فيقربها‬‫شيطان‬.
  38. 38. 200 ‫اسم‬‫هللا‬‫األعظم‬‫في‬‫هاتين‬‫اآليتين‬{ :ْ‫م‬‫ك‬‫ه‬َ‫ل‬ّ‫إ‬ َ‫و‬‫ه‬َ‫ل‬ّ‫إ‬‫د‬ ّ‫اح‬ َ‫و‬‫ال‬َ‫ه‬َ‫ل‬ّ‫إ‬َّ‫ال‬ّ‫إ‬ َ‫و‬‫ه‬‫ن‬َ‫م‬ْ‫ح‬َّ‫الر‬‫يم‬ ّ‫ح‬َّ‫الر‬}‫البقرة‬:16‫،و‬‫فاتحة‬‫آل‬‫عمران‬{ :َّ‫الِل‬‫ال‬َ‫ه‬َ‫ل‬ّ‫إ‬ َّ‫ال‬ّ‫إ‬َ‫و‬‫ه‬ُّ‫ي‬َ‫ح‬ْ‫ل‬‫ا‬‫وم‬ُّ‫ي‬َ‫ق‬ْ‫ل‬‫ا‬} 201 ‫و‬‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫أنت‬‫المنان‬‫بديع‬‫السموات‬‫و‬‫األرض‬‫ذو‬‫الجالل‬‫و‬ ‫اإلكرام‬ 202 ‫إذا‬‫رأيت‬‫الذين‬‫يتبعون‬‫ما‬‫تشابه‬‫منه‬‫فأولئك‬‫الذين‬‫سمى‬،‫هللا‬ ‫فاحذروهم‬ 203 ‫نزل‬‫القرآن‬‫على‬‫سبعة‬،‫أحرف‬‫و‬‫المراء‬‫في‬‫القرآن‬‫كفر‬- ‫قالها‬‫ثالثا‬‫ما‬‫عرفتهم‬‫منه‬‫فاعملوا‬‫به‬‫و‬‫ما‬‫جهلتهم‬‫منه‬‫فردوه‬ ‫إلى‬‫عالمه‬‫جل‬‫جالله‬ 204 ‫يا‬‫معشر‬‫يهود‬‫أسلموا‬‫قبل‬‫أن‬‫يصيبكم‬‫مثل‬‫ما‬‫أصاب‬‫قريشا‬
  39. 39. 205 ‫حبب‬‫إلى‬‫من‬‫دنياكم‬‫النساء‬‫و‬،‫الطيب‬‫وجعلت‬‫قرة‬‫عيني‬‫في‬ ‫الصالة‬ 206 ‫ما‬‫تركت‬‫بعدي‬‫فتنة‬‫على‬‫الرجال‬‫من‬‫النساء‬ 207 ‫القنطار‬‫اثنا‬‫عشر‬‫ألف‬،‫أوقية‬‫كل‬‫أوقية‬‫خير‬‫مما‬‫بين‬‫السماء‬‫و‬ ‫األرض‬ 208 ‫يا‬‫فالن‬‫قل‬‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫هللا‬ 209 ‫الحمد‬‫هلل‬‫الذي‬‫أخرجه‬‫بي‬‫من‬‫النار‬ 210 ‫ما‬‫من‬‫مولود‬‫يولد‬‫إال‬‫و‬‫الشيطان‬‫يمسه‬‫حين‬‫يولد‬‫فيستهل‬ ‫صارخا‬‫من‬‫مس‬‫الشيطان‬،‫إياه‬‫إال‬‫مريم‬‫و‬‫ابنها‬ 211
  40. 40. ‫خير‬‫نساءها‬‫مريم‬‫بنت‬،‫عمران‬‫و‬‫خير‬‫نسائها‬‫خديجة‬‫بنت‬ ‫خويلد‬ 212 ‫خير‬‫نسائها‬ 213 ‫و‬‫فضل‬‫عائشة‬‫على‬‫النساء‬‫كفضل‬‫الثريد‬‫على‬‫سائر‬‫الطعام‬ 214 ‫لم‬‫يتكلم‬‫في‬‫المهد‬‫إال‬‫ثالثة‬:‫عيسى‬‫ابن‬‫مريم‬‫و‬‫صاحب‬‫جريج‬ 215 ‫الصبي‬‫الذي‬‫ترك‬‫الثدي‬‫و‬‫قال‬:‫اللهم‬‫ال‬‫تجعلني‬‫مثله‬...‫و‬ ‫قال‬:‫اللهم‬‫اجعلني‬‫مثلها‬ 216 ‫إن‬‫لكل‬‫نبي‬‫حواريا‬‫و‬‫حواري‬‫الزبير‬ 217 ‫اللهم‬‫هؤالء‬‫أهلي‬ 218
  41. 41. ‫إن‬‫الكل‬‫نبي‬‫والة‬‫من‬،‫النبيين‬‫و‬‫إن‬‫ولي‬‫أبي‬‫و‬‫خليل‬،‫ربي‬‫ثم‬ ‫قرأ‬{ :َّ‫ن‬ّ‫إ‬‫ى‬َ‫ل‬ ْ‫و‬َ‫أ‬ّ‫اس‬َّ‫ن‬‫ال‬}...‫اآلية‬ 219 ‫من‬‫حلف‬‫على‬‫يمين‬‫صبر‬‫ليقتطع‬‫بها‬‫مال‬‫امرئ‬‫مسلم‬‫لقي‬‫هللا‬ ‫و‬‫هو‬‫عليه‬‫غضبان‬ 220 ‫بينتك‬‫أو‬‫يمينه‬ 221 ‫من‬‫حلف‬‫على‬‫يمين‬‫صبر‬‫يقتطع‬‫بها‬‫مال‬‫امرئ‬‫مسلم‬‫و‬‫هو‬ ‫فيها‬‫فاجر‬‫لقي‬‫هللا‬‫و‬‫هو‬‫عليه‬‫غضبان‬ 222 ‫يقال‬‫للرجل‬‫من‬‫أهل‬‫النار‬‫يوم‬‫القيامة‬:‫أرأيت‬‫لو‬‫كان‬‫ما‬‫على‬ ‫األرض‬‫من‬‫شيء‬‫أكنت‬‫مفتديا‬‫به؟‬‫قال‬:‫فيقول‬:،‫نعم‬‫فيقول‬‫هللا‬: ‫قد‬‫أردت‬‫منك‬‫أهون‬‫من‬،‫ذلك‬‫أخذت‬‫عليك‬‫في‬‫ظهر‬‫أبيك‬‫آدم‬ ‫أن‬‫ال‬‫تشرك‬‫بي‬‫شيئا‬‫فأبيت‬‫إال‬‫أن‬‫تشرك‬ 223
  42. 42. ‫بخ‬‫ذلك‬‫مال‬،‫رابح‬‫و‬‫قد‬‫سمعت‬‫ما‬‫قلت‬‫و‬‫إني‬‫أرى‬‫أن‬‫تجعله‬ ‫في‬‫األقربين‬ 224 ‫اجعلها‬‫في‬‫قرابتك‬ 225 ‫سلوني‬‫عما‬‫شئتم‬ 226 ‫أنشدكم‬‫بالذي‬‫أنزل‬‫التوراة‬‫على‬‫موسى‬‫هل‬‫تعلمون‬‫أن‬ ‫إسرائيل‬‫مرض‬‫مرضا‬‫شديدا‬‫و‬‫طال‬‫سقمه‬‫فنذر‬‫هلل‬‫نذرا‬‫لئن‬ ‫شفاه‬‫هللا‬‫من‬‫سقمه‬‫ليحرمن‬‫أحب‬‫الطعام‬‫و‬‫الشراب‬،‫إليه‬‫و‬‫كان‬ ‫أحب‬‫الطعام‬‫إليه‬‫لحم‬،‫اإلبل‬‫و‬‫أحب‬‫الشراب‬‫إليه‬‫ألبانها‬... 227 ‫كيف‬‫تفعلون‬‫بمن‬‫زنى‬‫منكم؟‬ 228 ‫ال‬‫تجدون‬‫في‬‫التوراة‬‫الرجم؟‬ 229
  43. 43. ‫المسجد‬‫الحرام‬ 230 ‫المسجد‬‫األقصى‬ 231 ‫أربعون‬‫عام‬ 232 ‫حيثما‬‫أدركتك‬‫الصالة‬‫فصل‬‫و‬‫األرض‬‫مسجد‬‫لك‬ 233 ‫أيها‬‫الناس‬‫قد‬‫فرض‬‫عليكم‬‫الحج‬‫فحجوا‬ 234 ‫لو‬‫قلت‬‫نعم‬‫لوجبت‬‫و‬‫لما‬‫استطعتم‬ 235 ‫ذروني‬‫ما‬‫تركتكم‬‫فإنما‬‫هلك‬‫من‬‫كان‬‫قبلكم‬‫بكثرة‬‫سؤالهم‬ ‫واختالفهم‬‫على‬،‫أنبيائهم‬‫و‬‫إذا‬‫أمرتكم‬‫بشيء‬‫فأتوا‬‫منه‬‫ما‬ ،‫استطعتم‬‫و‬‫إذا‬‫نهيتكم‬‫عن‬‫شيء‬‫فدعوه‬ 236
  44. 44. {‫ا‬َ‫ي‬‫ا‬َ‫ه‬ُّ‫ي‬َ‫أ‬َ‫ين‬ّ‫ذ‬َّ‫ل‬‫ا‬‫وا‬‫ن‬َ‫م‬‫آ‬‫وا‬‫ق‬َّ‫ت‬‫ا‬َ َّ‫الِل‬َّ‫ق‬َ‫ح‬ّ‫ه‬ّ‫ت‬‫ا‬َ‫ق‬‫ت‬ }................................،‫لو‬‫أن‬‫قطرة‬‫من‬‫الزقوم‬‫قطرت‬ ‫على‬‫األرض‬‫ألفسدت‬‫على‬‫أهل‬‫األرض‬،‫معيشتهم‬‫فكيف‬‫من‬ ‫هو‬،‫طعامه‬‫أو‬‫ليس‬‫له‬‫طعام‬‫غيره‬ 237 ‫إن‬‫هللا‬‫يرضي‬‫لكم‬،‫ثالثا‬‫و‬‫يسخط‬‫لكم‬،‫ثالثا‬‫يرضى‬‫لكم‬‫أن‬ ‫تعبدوه‬‫و‬‫ال‬‫تشركوا‬‫به‬،‫شيئا‬‫و‬‫أن‬‫تعتصموا‬‫بحبل‬‫هللا‬‫جميعا‬‫و‬ ‫ال‬،‫تفرقوا‬‫و‬‫أن‬‫تناصحوا‬‫من‬‫واله‬‫هللا‬،‫أمركم‬‫و‬‫يسخط‬‫لكم‬ ،‫ثالثا‬‫قيل‬‫و‬،‫قال‬‫و‬‫كثرة‬،‫السؤال‬‫و‬‫إضاعة‬‫المال‬ 238 ‫من‬‫رأي‬‫منكم‬‫منكرا‬‫فليغيره‬،‫بيده‬‫فإن‬‫لم‬‫يستطع‬،‫فبلسانه‬‫فإن‬ ‫لم‬‫يستطع‬،‫فبقلبه‬‫و‬‫ذلك‬‫أضعف‬‫اإليمان‬ 239 ‫والذي‬‫نفسي‬‫بيده‬‫لتأمرن‬‫بالمعروف‬‫و‬‫لتنهون‬‫عن‬‫المنكر‬‫أو‬ ‫ليوشكن‬‫هللا‬‫أن‬‫يبعث‬‫عليكم‬‫عذابا‬‫منه‬‫فتدعونه‬‫فال‬‫يستحب‬‫لكم‬ 240
  45. 45. ‫إن‬‫أهل‬‫الكاتبين‬‫افترقوا‬‫في‬‫دينهم‬‫على‬‫ثنتين‬‫و‬‫سبعين‬،‫ملة‬‫و‬ ‫أن‬‫هذه‬‫األمة‬‫ستفترق‬‫على‬‫ثالث‬‫و‬‫سبعين‬‫ملة‬-‫يعني‬‫األهواء‬ -‫كلها‬‫في‬‫النار‬‫إال‬‫واحدة‬‫و‬‫هي‬،‫الجماعة‬‫و‬‫أنه‬‫سيخرج‬‫في‬ ‫أمتي‬‫أقوام‬‫تتجارى‬‫بهم‬‫تلك‬‫األهواء‬‫كما‬‫يتجارى‬‫الكلب‬ ،‫بصاحبه‬‫ال‬‫يبقى‬‫منه‬‫عرق‬‫و‬‫ال‬‫مفصل‬‫إال‬‫دخله‬... 241 ‫أعطيت‬‫ما‬‫لم‬‫يعط‬‫أحد‬‫من‬‫األنبياء‬ 242 ‫و‬‫جعلت‬‫أمتي‬‫خير‬‫األمم‬ 243 ‫أما‬‫إنه‬‫ليس‬‫من‬‫أهل‬‫هذه‬‫األديان‬‫أحد‬‫يذكر‬‫هللا‬‫هذه‬‫الساعة‬ ‫غيركم‬ 244 ‫ما‬‫بعث‬‫هللا‬‫من‬‫نبي‬‫و‬‫ال‬‫استخلف‬‫من‬‫خليفة‬‫إال‬‫كانت‬‫له‬ ‫بطانتان‬:‫بطانة‬‫تأمره‬‫بالخير‬‫و‬‫تحضه‬،‫عليه‬‫و‬‫بطانة‬‫تأمره‬ ‫بالسوء‬‫و‬‫تحضه‬،‫عليه‬‫و‬‫المعصوم‬‫من‬‫عصمه‬‫هللا‬. 245
  46. 46. ‫اللهم‬‫ألعن‬‫أبا‬،‫سفيان‬‫اللهم‬‫العن‬‫الحارث‬‫بن‬،‫هشام‬‫اللهم‬‫العن‬ ‫سهيل‬‫بن‬،‫عمرو‬‫اللهم‬‫العن‬‫صفوان‬‫بن‬‫أمية‬ 246 ‫كيف‬‫يفلح‬‫قوم‬‫فعلوا‬‫هذا‬‫بنبيهم‬‫و‬‫هو‬‫يدعوهم‬‫إلى‬‫هللا‬ 247 ‫اللهم‬‫أنج‬‫الوليد‬‫بن‬،‫الوليد‬‫و‬‫سلمة‬‫بن‬،‫هشام‬‫و‬‫عياش‬‫بن‬‫أبي‬ ،‫ربيعة‬‫و‬‫المستضعفين‬‫من‬،‫المؤمنين‬‫اللهم‬‫اشدد‬‫وطأتك‬‫على‬ ،‫مضر‬‫و‬‫اجعلها‬‫عليهم‬‫سنين‬‫كسني‬‫يوسف‬ 248 ‫اللهم‬‫ألعن‬‫فالنا‬‫و‬‫فالنا‬ 249 ‫أرأيت‬‫الليل‬‫إذا‬‫جاء‬‫لبس‬‫كل‬،‫شيء‬‫فأين‬‫النهار؟‬ 250 ‫و‬‫كذلك‬‫النار‬‫تكون‬‫حيث‬‫شاء‬‫هللا‬U 251 ‫قوموا‬‫إلى‬‫جنة‬‫عرضها‬‫السموات‬‫و‬‫األرض‬
  47. 47. 252 ‫نعم‬ 253 ‫فإنك‬‫من‬‫أهلها‬ 254 ‫من‬‫كظم‬‫غيظا‬‫و‬‫هو‬‫يقدر‬‫على‬‫أن‬‫ينفذه‬‫دعاه‬‫هللا‬‫على‬‫رؤوس‬ ‫الخالئق‬‫حتى‬‫يخيره‬‫من‬‫أي‬‫الحور‬‫شاء‬ 255 ‫ليس‬‫الشديد‬،‫بالصرعة‬‫و‬‫لكن‬‫الشديد‬‫الذي‬‫يملك‬‫نفسه‬‫عند‬ ‫الغضب‬ 256 ‫إن‬‫رجال‬‫أذنب‬‫ذنبا‬‫فقال‬:‫رب‬‫إني‬‫أذنبت‬‫ذنبا‬‫فاغفره‬،‫لي‬‫فقال‬ ‫هللا‬U :‫عبدي‬‫عمل‬‫ذنبا‬‫فعلم‬‫أن‬‫له‬‫ربا‬‫يغفر‬‫الذنب‬‫و‬‫يأخذ‬‫به‬ ‫قد‬‫غفرت‬،‫لعبدي‬‫ثم‬‫عمل‬‫ذنبا‬‫آخر‬‫فقال‬:‫رب‬‫إني‬‫عملت‬‫ذنبا‬ ،‫فاغفره‬‫فقال‬‫تبارك‬‫و‬‫تعالى‬:‫علم‬‫عبدي‬‫أن‬‫له‬‫ربا‬‫يغفر‬‫الذنب‬ ‫و‬‫يأخذ‬‫به‬‫قد‬‫غفرت‬،‫لعبدي‬‫ثم‬‫عمل‬‫ذنبا‬‫آخر‬‫فقال‬:‫رب‬‫إني‬ ‫عملت‬‫ذنبا‬‫فاغفره‬،‫لي‬‫فقال‬U :‫علم‬‫عبدي‬‫أن‬‫له‬‫ربا‬‫يغفر‬
  48. 48. ‫الذنب‬‫و‬‫يأخذ‬‫به‬‫قد‬‫غفرت‬،‫لعبدي‬‫ثم‬‫عمل‬‫ذنبا‬‫آخر‬‫فقال‬:‫رب‬ ‫إني‬‫علمت‬‫ذنبا‬،‫فاغفره‬‫فقال‬‫هللا‬U :‫عبدي‬‫علم‬‫أن‬‫له‬‫ربا‬‫بغفر‬ ‫الذنب‬‫و‬‫يأخذ‬،‫به‬‫أشهدكم‬‫أني‬‫قد‬‫غفرت‬‫لعبدي‬‫فليفعل‬‫عبدي‬‫ما‬ ‫شاء‬ 257 ‫ما‬‫من‬‫رجل‬‫يذنب‬‫ذنبا‬‫ثم‬‫يقوم‬‫فيتطهر‬‫فيحسن‬‫الطهور‬‫ثم‬ ‫يستغفر‬‫هللا‬‫تبارك‬‫و‬‫تعالى‬‫إال‬‫غفر‬،‫له‬‫ثم‬‫قرأ‬‫هذه‬‫اآلية‬: {َ‫ين‬ّ‫ذ‬َّ‫ل‬‫ا‬ َ‫و‬‫ا‬َ‫ذ‬ّ‫إ‬‫وا‬‫ل‬َ‫ع‬َ‫ف‬‫ة‬َ‫ش‬ ّ‫اح‬َ‫ف‬ْ‫و‬َ‫أ‬‫وا‬‫م‬َ‫ل‬َ‫ظ‬ْ‫م‬‫ه‬َ‫س‬‫ف‬ْ‫ن‬َ‫أ‬}...‫آل‬ ‫عمران‬:13‫اآلية‬ 258 ‫ما‬‫أصر‬‫من‬‫استغفر‬‫و‬‫إن‬‫عاج‬‫في‬‫اليوم‬‫سبعين‬‫مرة‬ 259 ‫ال‬‫تتمنوا‬‫لقاء‬‫العدو‬‫و‬‫سلوا‬‫هللا‬،‫العافية‬‫فإذا‬‫لقيتموهم‬‫فاصبروا‬ ‫و‬‫اعلموا‬‫أن‬‫الجنة‬‫تحت‬‫ظالل‬‫السيوف‬ 260 ‫نصرت‬‫بالرعب‬‫مسيرة‬‫شهر‬ 261
  49. 49. ‫احموا‬،‫ظهورنا‬‫فإن‬‫رأيتمونا‬‫نقتل‬‫فال‬‫تنصرونا‬‫و‬‫إن‬‫رأيتمونا‬ ‫قد‬‫عنمنا‬‫فال‬‫تشركونا‬ 262 ‫إن‬‫رأيتمونا‬‫تخطفنا‬‫الطير‬‫فال‬‫تبرحوا‬‫من‬‫مكانكم‬‫حتى‬‫أرسل‬ ،‫إليكم‬‫فإن‬‫رأيتمونا‬‫هزمنا‬‫القوم‬‫و‬‫أوطأناهم‬‫فال‬‫تبرحوا‬‫حتى‬ ‫أرسل‬‫إليكم‬ 263 ‫أال‬‫تجيبوه؟‬ 264 ‫قولو‬:‫هللا‬‫أعال‬‫و‬‫أجل‬ 265 ‫أال‬‫تجيبوه؟‬ 266 ‫هللا‬‫موالنا‬‫و‬‫ال‬‫مولى‬‫لكم‬ 267 ‫المستشار‬‫مؤتمن‬
  50. 50. 268 ‫أشيروا‬‫علي‬‫معشر‬‫المسلمين‬‫في‬‫قوم‬‫أبنوا‬-‫أي‬:‫عابوا‬-‫أهلي‬ ‫و‬،‫رموهم‬‫و‬‫ايم‬‫هللا‬‫ما‬‫علمت‬‫على‬‫أهلي‬‫من‬‫سوء‬‫و‬‫أبنوهم‬ ‫بمن‬‫و‬‫هللا‬‫ما‬‫علمت‬‫عليه‬‫إال‬‫خيرا‬ 269 ‫ال‬‫ألفين‬‫أحدكم‬‫يجيء‬‫يوم‬‫القيامة‬‫على‬‫رقبته‬‫بعير‬‫له‬‫رغاء‬ ‫فيقول‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬،‫أغثني‬‫فأقول‬:‫ال‬‫أملك‬‫لك‬‫من‬‫هللا‬‫شيئا‬‫قد‬ ،‫بلغتك‬‫ال‬‫ألفين‬‫أحدكم‬‫يجيء‬‫يوم‬‫القيامة‬‫على‬‫رقبته‬‫فرس‬‫لها‬ ‫حمحمة‬‫فيقول‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬،‫أغثي‬‫فأقول‬:‫ال‬‫أملك‬‫لك‬‫من‬‫هللا‬ ‫شيئا‬‫قد‬،‫بلغتك‬‫ال‬‫ألفين‬‫أحدكم‬‫يجيء‬‫يوم‬‫القيامة‬‫على‬‫رقبته‬ ‫صامت‬‫فيقول‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬،‫أغثني‬‫فأقول‬‫ال‬‫أملك‬‫لك‬‫من‬‫هللا‬ ‫شيئا‬‫قد‬‫بلغتك‬ 270 ‫من‬‫استعملناه‬‫منكم‬‫على‬‫عمل‬‫فكتمنا‬‫مخيطا‬‫فما‬‫فوقه‬‫كان‬ ‫غلوال‬‫يأتي‬‫به‬‫يوم‬‫القيامة‬ 271 ‫أرواحهم‬‫في‬‫جوف‬‫طير‬‫خضر‬‫لها‬‫قناديل‬‫معلقة‬‫بالعرش‬ ‫تسرح‬‫من‬‫الجنة‬‫حيث‬‫شاءت‬‫ثم‬‫تأوي‬‫إلى‬‫تلك‬،‫القناديل‬‫فاطلع‬
  51. 51. ‫عليهم‬‫ربهم‬‫اطالعة‬‫فقال‬:‫هل‬‫تشتهون‬‫؟‬‫شيئا‬‫فقالوا‬:‫أي‬‫شيء‬ ‫نشتهي‬‫و‬‫نحن‬‫نسرح‬‫من‬‫الجنة‬‫حيث‬،‫شنا‬‫ففعل‬‫بهم‬‫ذلك‬‫ثالث‬ ،‫مرات‬‫فلما‬‫رأوا‬‫أنهم‬‫لن‬‫يتركوا‬‫من‬‫أن‬‫يسألوا‬‫قالوا‬:‫يا‬‫رب‬ ‫نريد‬‫أن‬‫ترد‬‫أرواحنا‬‫في‬‫أجسادنا‬‫حتى‬‫نقتل‬‫في‬‫سبيلك‬‫مرة‬ ،‫أخرى‬‫فلما‬‫رأى‬‫أن‬‫ليس‬‫لهم‬‫حاجة‬‫تركوا‬ 272 ‫كيف‬‫أنعم‬‫و‬‫صاحب‬‫الصور‬‫قد‬‫التقم‬‫القرن‬‫و‬‫أصغى‬‫بسمعه‬‫و‬ ‫حنى‬‫بجبهته‬‫ينتظر‬‫متى‬‫يؤمر‬‫فينفخ‬ 273 ‫قولوا‬‫حسبنا‬‫هللا‬‫و‬‫نعم‬‫الوكيل‬‫على‬‫هللا‬‫توكلنا‬ 274 ‫من‬‫آتاه‬‫هللا‬‫ماال‬‫فلم‬‫يؤد‬‫زكاته‬‫مثل‬‫له‬‫ماله‬‫شجاعا‬‫أقرع‬‫له‬ ‫زبيبتان‬‫يطوقه‬‫يوم‬‫القيامة‬‫يأخذ‬،‫بلهزمتيه‬‫يعني‬:،‫شدقه‬‫يقول‬: ‫أن‬،‫مالك‬‫أنا‬‫كنزك‬ 275 ‫إن‬‫وضع‬‫سوط‬‫في‬‫الجنة‬‫خير‬‫من‬‫الدنيا‬‫و‬‫ما‬،‫فيها‬‫اقرأوا‬‫إن‬ ‫شئتم‬{ :ْ‫ن‬َ‫م‬َ‫ف‬َ‫ح‬ ّ‫ز‬ْ‫ح‬‫ز‬ّ‫ن‬َ‫ع‬ّ‫ار‬َّ‫ن‬‫ال‬َ‫ل‬ ّ‫ْخ‬‫د‬‫أ‬ َ‫و‬َ‫ة‬َّ‫ن‬َ‫ج‬ْ‫ل‬‫ا‬ْ‫د‬َ‫ق‬َ‫ف‬َ‫از‬َ‫ف‬}...‫اآلية‬
  52. 52. 276 ‫من‬‫أحب‬‫أن‬‫يزحزح‬‫عن‬‫النار‬‫و‬‫يدخل‬‫الجنة‬‫فلتدركه‬‫منيته‬‫و‬ ‫هو‬‫يؤمن‬‫باهلل‬‫و‬‫اليوم‬،‫اآلخر‬‫و‬‫ليأت‬‫إلى‬‫الناس‬‫ما‬‫يحب‬‫أن‬ ‫يؤتى‬‫إليه‬ 277 ‫يا‬‫سعد‬‫ألم‬‫تسمع‬‫ما‬‫قال‬‫أبو‬‫حباب‬-‫يريد‬‫عبد‬‫هللا‬‫بن‬‫أبي‬-‫قال‬: ‫كذا‬‫و‬‫كذا‬ 278 ‫يا‬‫عائشة‬‫ذريني‬‫أتعبد‬‫الليلة‬‫لربي‬ 279 ‫أفال‬‫أكون‬‫عبدا‬‫شكورا‬‫؟‬!‫لقد‬‫نزلت‬‫علي‬‫الليلة‬،‫آية‬‫ويل‬‫لم‬ ‫قرآها‬‫و‬‫لم‬‫يتفكر‬‫فيها‬ 280 ‫ويل‬‫لمن‬‫قرأها‬‫و‬‫لم‬‫يتفكر‬‫فيها‬ 281 ‫صلوا‬‫عليه‬
  53. 53. 282 ‫رباط‬‫يوم‬‫وليلة‬‫خير‬‫من‬‫صيام‬‫شهر‬،‫وقيامه‬‫وإن‬‫مات‬‫جرى‬ ‫عليه‬‫عمله‬‫الذي‬‫كان‬،‫يعمله‬‫وأجري‬‫عليه‬،‫رزقه‬‫وأمن‬‫الفتان‬ 283 ‫أال‬‫أدلكم‬‫على‬‫ما‬‫يمحو‬‫هللا‬‫به‬‫الخطايا‬‫و‬‫يرفع‬‫به‬‫الدرجات؟‬ 284 ‫إسباع‬‫الوضوء‬‫على‬،‫المكاره‬‫و‬‫كثرة‬‫الخطى‬‫إلى‬،‫المساجد‬‫و‬ ‫انتظار‬‫الصالة‬‫بعد‬،‫الصالة‬‫فذلكم‬‫الرباط‬‫فذلكم‬‫الرباط‬‫فذلكم‬ ‫الرباط‬ 285 ‫إن‬‫في‬‫النساء‬‫لخمس‬‫آيات‬‫ما‬‫يسرني‬‫بها‬‫الدنيا‬‫وما‬‫فيها‬‫وقد‬ ‫علمت‬‫أن‬‫العلماء‬‫إذا‬‫مروا‬‫بها‬‫يعرفونها‬ 286 ‫إن‬‫في‬‫كتاب‬‫هللا‬‫آليتين‬‫ما‬‫أذنب‬‫عبد‬‫ذنبا‬‫فقرأهما‬‫واستغفر‬‫هللا‬ ‫عز‬‫وجل‬‫إال‬‫غفر‬‫له‬ 287
  54. 54. ‫إن‬‫المرأة‬‫خلقت‬‫من‬،‫ضلع‬‫لن‬‫تستقيم‬‫لك‬‫على‬،‫طريقة‬‫فإن‬ ‫استمتعت‬‫بها‬‫استمتعت‬‫بها‬‫وبها‬،‫عوج‬‫وإن‬‫ذهبت‬‫تقيمها‬ ،‫كسرتها‬‫وكسرها‬‫طالقها‬ 288 ‫اجتنبوا‬‫السبع‬‫الموبقات‬ 289 ‫الشرك‬،‫باهلل‬‫و‬،‫السحر‬‫وقتل‬‫النفس‬‫التي‬‫حرم‬‫هللا‬‫إال‬،‫بالحق‬ ‫وأكل‬،‫الربا‬‫وأكل‬‫مال‬،‫اليتيم‬‫والتوالي‬‫يوم‬،‫الزحف‬‫وقذف‬ ‫المحصنات‬‫الغافالت‬‫المؤمنات‬ 290 ‫أعط‬‫ابنتي‬‫سعد‬،‫الثلثين‬‫وأمهما‬،‫الثمن‬‫وما‬‫بقي‬‫فهو‬‫لك‬. 291 ‫ألحقوا‬‫الفرائض‬‫بأهلها‬‫فما‬‫بقي‬‫ألولى‬‫رجل‬‫ذكر‬ 292 ‫خذوا‬‫عني‬‫خذوا‬‫عني‬‫خذوا‬،‫عني‬‫قد‬‫جعل‬‫هللا‬‫لهن‬،‫سبيال‬ ‫البكر‬‫بالبكر‬‫جلد‬‫مائة‬‫ونفي‬،‫سنة‬‫و‬‫الثيب‬‫بالثيب‬‫جلد‬‫ثم‬‫الرجم‬
  55. 55. 293 ‫إن‬‫هللا‬‫يقبل‬‫توبة‬‫العبد‬‫مالم‬‫يغرغر‬ 294 ‫خيركم‬‫خيركم‬،‫ألهله‬‫وأنا‬‫خيركم‬‫ألهلي‬ 295 ‫ال‬‫يفرك‬‫مؤمن‬،‫مؤمنة‬‫إن‬‫كره‬‫منها‬‫خلقا‬‫رضي‬‫منها‬‫آخر‬ 296 ‫واستوصوا‬‫بالنساء‬‫خيرا‬‫فإنكم‬‫أخذتموهن‬‫بأمانة‬،‫هللا‬‫واستحللتم‬ ‫فروجهن‬‫بكلمة‬‫هللا‬ 297 ‫يحرم‬‫من‬‫الرضاعة‬‫ما‬‫يحرم‬‫من‬‫الوالدة‬ 298 ‫من‬‫النسب‬ 299 ‫أحسنت‬
  56. 56. 300 ‫اتركها‬‫حتى‬‫تتماثل‬ 301 ‫فإذا‬‫تعافت‬‫من‬‫نفاسها‬‫فاجلدها‬‫خمسين‬ 302 ‫إن‬‫زنت‬،‫فاجلدوها‬‫ثم‬‫إن‬‫زنت‬،‫فاجلدوها‬‫ثم‬‫إن‬‫زنت‬ ،‫فاجلدوها‬‫ثم‬‫بيعوها‬‫ولو‬‫بضفير‬ 303 ‫وال‬‫يثرب‬‫عليها‬ 304 ‫سلوا‬‫هللا‬‫من‬‫فضله‬‫فإن‬‫هللا‬‫يحب‬‫أن‬‫يسأل‬ 305 ‫ال‬‫حلف‬‫في‬،‫اإلسالم‬‫و‬‫أيما‬‫حلف‬‫كان‬‫في‬‫الجاهلية‬‫لم‬‫يزده‬ ‫اإلسالم‬‫إال‬‫شدة‬ 306 ‫ال‬‫حلف‬‫في‬‫اإلسالم‬
  57. 57. 307 ‫لن‬‫يفلح‬‫قوم‬‫ولوا‬‫أمرهم‬‫امرأة‬ 308 ‫خير‬‫النساء‬‫التي‬‫إذا‬‫نظرت‬‫إليها‬،‫سرتك‬‫وإذا‬‫أمرتها‬،‫أطاعتك‬ ‫وإذا‬‫غبت‬‫عنها‬‫حفظتك‬‫في‬‫مالك‬‫ونفسها‬ 309 ‫الدنيا‬‫متاع‬‫وخير‬‫متاعها‬‫الزوجة‬‫الصالحة‬ 310 ‫تطعمها‬‫إذا‬،‫طعمت‬‫وتكسوها‬‫إذا‬،‫اكتسيت‬‫وال‬‫تضرب‬‫الوجه‬ ‫وال‬،‫تقبح‬‫وال‬‫تهجر‬‫إال‬‫في‬‫البيت‬ 311 ‫أتدري‬‫ما‬‫حق‬‫هللا‬‫على‬‫العباد؟‬ 312 ‫فإن‬‫حقه‬‫عليهم‬‫أن‬‫يعبده‬‫وال‬‫يشركوا‬‫به‬،‫شيئا‬‫قال‬:‫فتدري‬‫ما‬ ‫حقهم‬‫على‬‫هللا‬‫إذا‬‫فعلوا‬‫ذلك؟‬ 313
  58. 58. ‫أن‬‫ال‬‫يعذبهم‬ 314 ‫أنا‬‫وكافل‬‫اليتيم‬‫في‬‫الجنة‬‫هكذا‬ 315 ‫الساعي‬‫على‬‫األرملة‬‫والمسكين‬‫كالمجاهد‬‫في‬‫سبيل‬‫هللا‬‫أو‬ ‫القائم‬‫الليل‬‫الصائم‬‫النهار‬ 316 ‫مازال‬‫جبريل‬‫يوصيني‬‫بالجار‬‫حتى‬‫ظننت‬‫أنه‬‫سيورثه‬ 317 ‫من‬‫كان‬‫يؤمن‬‫باهلل‬‫واليوم‬‫اآلخر‬‫فليكرم‬‫جاره‬... 318 ‫الصالة‬‫ما‬‫ملكت‬‫أيمانكم‬ 319 ‫إن‬‫هللا‬‫ال‬‫يظلم‬‫مؤمنا‬،‫حسنة‬‫يعطى‬‫بها‬‫في‬،‫الدنيا‬‫ويجزى‬‫بها‬ ‫في‬،‫اآلخرة‬‫وأما‬‫الكافر‬‫فيطعم‬‫بحسنات‬‫ما‬‫عمل‬‫بها‬‫هللا‬‫في‬ ‫الدنيا‬‫حتى‬‫إذا‬‫قضى‬‫إلى‬‫اآلخرة‬‫لم‬‫يكن‬‫له‬‫حسنة‬‫يجزى‬‫بها‬
  59. 59. 320 ‫اقرأ‬‫على‬ 321 ‫فإني‬‫أحب‬‫أن‬‫أسمعه‬‫من‬‫غيري‬ 322 ‫أمسك‬ 323 ‫إذا‬‫نعس‬‫أحدكم‬‫وهو‬‫يصلي‬‫فليرقد‬‫حتى‬‫يذهب‬‫عنه‬،‫النوم‬‫فإن‬ ‫أحدكم‬‫إذا‬‫صلى‬‫وهو‬‫ناعس‬‫ال‬‫يدري‬‫لعله‬‫يذهب‬‫يستغفر‬‫فيسب‬ ‫نفسه‬ 324 ‫لعل‬‫يذهب‬‫يستغفر‬‫فيسب‬‫نفسه‬ 325 ‫إذا‬‫قام‬‫أحدكم‬‫من‬‫الليل‬‫فاستعجم‬‫القرآن‬‫على‬‫لسانه‬‫فلم‬‫يدر‬‫ما‬ ‫يقول‬:‫فليضطجع‬ 326
  60. 60. ‫كل‬‫ذنب‬‫عسى‬‫هللا‬‫أن‬‫يغفره‬‫إال‬‫من‬‫مات‬‫مشركا‬‫أو‬‫من‬‫قتل‬ ‫مؤمنا‬‫معتمدا‬ 327 ‫أن‬‫هللا‬‫تعالى‬‫يقول‬:‫يا‬‫عبدي‬‫ما‬‫عبدتني‬‫ورجوتني‬‫فإني‬‫غافر‬ ‫لك‬‫على‬‫ما‬‫كان‬،‫منك‬‫يا‬‫عبادي‬‫إن‬‫لقيتني‬‫بقراب‬‫األرض‬ ‫خطايا‬‫ثم‬‫لقيتني‬‫ال‬‫تشرك‬‫بي‬‫شيئا‬‫لقيتك‬‫بقرابها‬‫مغفرة‬ 328 ‫أو‬‫من‬‫قتل‬‫مؤمنا‬‫متعمدا‬ 329 ‫أد‬‫األمانة‬‫إلى‬‫من‬،‫ائتمنك‬‫وال‬‫تخن‬‫من‬‫خانك‬ 330 ‫وإذا‬‫ائتمن‬‫خان‬ 331 ‫لو‬‫دخلتموها‬‫ما‬‫خرجتم‬‫منها‬،‫أبدا‬‫إنما‬‫الطاعة‬‫في‬‫المعروف‬ 332 ‫اسبق‬‫يا‬‫زبير‬‫وأرسل‬‫الماء‬‫إلى‬‫جارك‬
  61. 61. 333 ‫يا‬‫زبير‬‫اسق‬‫واحبس‬‫الماء‬‫حتى‬‫يرجع‬‫إلى‬‫الجدر‬ 334 ‫ما‬‫من‬‫نبي‬‫يمرض‬‫إال‬‫خير‬‫بين‬‫الدنيا‬‫واآلخرة‬ 335 ‫إني‬‫أمرت‬‫بالعفو‬‫فال‬‫تقاتلوا‬‫القوم‬ 336 ‫من‬‫أطاعني‬‫فقد‬‫أطاع‬،‫هللا‬‫ومن‬‫عصاني‬‫فقد‬‫عصى‬،‫هللا‬‫ومن‬ ‫يطع‬‫األمير‬‫فقد‬‫أطاعني‬‫ومن‬‫يعص‬‫األمير‬‫فقد‬‫عصاني‬ 337 ‫كفى‬‫بالمرء‬‫كذبا‬‫أن‬‫يحدث‬‫بكل‬‫ما‬‫سمع‬ 338 ‫اشفعوا‬‫يؤجروا‬ 339 ‫عشر‬
  62. 62. 340 ‫عشرون‬ 341 ‫ثالثون‬ 342 ‫إنها‬‫تنفي‬،‫الخبث‬‫كما‬‫تنفي‬‫النار‬‫خبث‬‫الفضة‬ 343 ‫يجيء‬‫المقتول‬‫متعلقا‬‫بالقاتل‬‫تشخب‬‫أوداجه‬‫دما‬‫فيقول‬:‫أي‬ ‫رب‬‫سل‬‫هذا‬‫فيم‬‫قتلني؟‬ 344 ‫من‬‫مات‬‫ال‬‫يشرك‬‫باهلل‬‫شيئا‬‫دخل‬‫الجنة‬ 345 ‫أول‬‫ما‬‫يقضي‬‫بين‬‫الناس‬‫في‬‫الدماء‬ 346 ‫ال‬‫يزال‬‫المؤمن‬‫في‬‫فسحة‬‫من‬‫دينه‬‫ما‬‫لم‬‫يصب‬‫دما‬‫حراما‬
  63. 63. 347 ‫ال‬‫يستوي‬‫القاعدون‬‫من‬‫المؤمنين‬‫والمجاهدون‬‫في‬‫سبيل‬‫هللا‬ 348 ‫فمن‬‫كانت‬‫هجرته‬‫إلى‬‫هللا‬‫ورسوله‬‫فهجرته‬‫إلى‬‫هللا‬‫ورسول‬... 349 ‫صدقة‬‫تصدق‬‫هللا‬‫بها‬‫عليكم‬‫فاقبلوا‬‫صدقته‬ 350 ‫إنكم‬‫تختصمون‬‫إلي‬‫وإنما‬‫أنا‬،‫بشر‬‫ولعل‬‫بعضكم‬‫أن‬‫يكون‬ ‫ألحن‬‫بحجته‬‫من‬،‫بعض‬‫وإنما‬‫أقضي‬‫بينكم‬‫على‬‫نحو‬‫مما‬،‫أسمع‬ ‫فمن‬‫قضيت‬‫له‬‫من‬‫حق‬‫أخيه‬‫شيئا‬‫فال‬،‫يأخذه‬‫فإنما‬‫أقطع‬‫له‬ ‫قطعة‬‫من‬‫النار‬‫يأتي‬‫بها‬‫انتظاما‬‫في‬‫عنقه‬‫يوم‬‫القيامة‬ 351 ‫أما‬‫إذا‬‫قلتما‬‫فاذهبا‬‫فاقتسما‬‫ثم‬‫توخيا‬‫الحق‬،‫بينكما‬‫ثم‬،‫استهما‬‫ثم‬ ‫ليحلل‬‫كل‬‫منكما‬‫صاحبه‬ 352
  64. 64. ‫ما‬‫من‬‫مسلم‬‫يذنب‬‫ذنبا‬‫ثم‬،‫يتوضأ‬‫ثم‬‫يصلي‬،‫بكعتين‬‫ثم‬‫يستغفر‬ ‫هللا‬‫لذلك‬‫الذنب‬‫إال‬‫غفر‬‫له‬ 353 "‫قاربوا‬،‫وسددوا‬‫ففي‬‫كل‬‫ما‬‫يصاب‬‫به‬‫المسلم‬‫كفارة‬‫حتى‬ ‫النكبة‬‫ينكبها‬‫والشوكة‬‫يشاكها‬" 354 "‫نعم‬‫يجزى‬‫به‬‫المؤمنون‬‫في‬،‫الدنيا‬‫في‬‫مصيبة‬‫في‬،‫جسده‬‫فيما‬ ‫يؤذيه‬" 355 : "‫قد‬‫كان‬‫لي‬‫منكم‬‫إخوة‬،‫وأصدقاء‬‫وإني‬‫أبرأ‬‫إلى‬‫كل‬‫خليل‬‫من‬ ،‫خلته‬‫ولو‬‫كنت‬‫متخذا‬‫خليال‬‫من‬‫أمتي‬‫التخذت‬‫أبا‬‫بكر‬،‫خليال‬ ‫وإن‬‫ربي‬‫اتخذني‬‫خليال‬‫كما‬‫اتخذ‬‫إبراهيم‬،‫خليال‬‫وال‬‫تتخذوا‬ ‫القبور‬‫مساجد‬‫فإني‬‫أنهاكم‬‫عن‬‫ذلك‬" 356 "‫تلك‬‫الصالة‬‫المنافق‬‫يجلس‬‫حتى‬‫إذا‬‫كانت‬‫بين‬‫قرني‬‫الشيطان‬ ‫قام‬‫فنقر‬‫أربعا‬‫ال‬‫يذكر‬‫هللا‬‫فيها‬‫إال‬‫قليال‬"
  65. 65. 357 "‫مثل‬‫المنافق‬‫كمثل‬‫الشاة‬‫العائرة‬‫بين‬،‫الغنمين‬‫تعير‬‫إلى‬‫هذه‬ ‫مرة‬‫وإلى‬‫هذه‬‫مرة‬‫وال‬‫تدري‬‫أيهما‬‫تتبع‬" 358 "‫المستبان‬‫ما‬‫قاال‬‫فعلى‬‫البادئ‬‫منهما‬‫ما‬‫لم‬‫يعتدي‬‫المظلوم‬" 359 "‫لي‬‫الواحد‬،‫ظلم‬‫يحل‬‫عرضه‬‫وعقوبته‬" 360 "‫والذي‬‫نفسي‬‫بيده‬‫ليوشكن‬‫أن‬‫ينزل‬‫فيكم‬‫ابن‬‫مريم‬‫حكما‬‫عدال‬ ‫فيكسر‬‫الصليب‬‫ويقتل‬‫الخنزير‬‫ويضع‬‫الجزية‬‫ويفيض‬‫المال‬ ‫حتى‬‫ال‬‫يقبله‬‫أحد‬‫وحتى‬‫تكون‬‫السجدة‬‫خيرا‬‫من‬‫الدنيا‬‫وما‬‫فيها‬" 361 "‫احتج‬‫آدم‬،‫وموسى‬‫فقال‬‫موسى‬‫آلدم‬:‫أنت‬‫الذي‬‫خلقك‬‫هللا‬،‫بيده‬ ‫ونفخ‬‫فيك‬‫من‬،‫روحه‬‫أغويت‬‫الناس‬‫وأخرجتهم‬‫من‬،‫الجنة‬‫فقال‬ ‫آدم‬:‫أنت‬‫الذي‬‫اصطفاك‬‫هللا‬‫برسالته‬‫وكلمك‬،‫تكليما‬‫أتلومني‬‫أن‬
  66. 66. ‫أعمل‬‫عمال‬‫كتبه‬‫هللا‬‫علي‬‫قبل‬‫أن‬‫يخلق‬‫السماوات‬‫واألرض‬ ‫فحج‬‫آدم‬‫موسى‬" 362 "‫ال‬‫تطروني‬‫كما‬‫أطرت‬‫النصارى‬‫عيسى‬‫بن‬‫مريم‬‫فإنما‬‫أنا‬‫عبد‬ ‫هللا‬‫فقولوا‬:‫عبد‬‫هللا‬‫ورسوله‬" 363 "‫كما‬‫أطرت‬‫النصارى‬‫عيسى‬‫بن‬‫مريم‬" 364 "‫من‬‫شهد‬‫أن‬‫ال‬‫إله‬‫إال‬‫هللا‬‫وحده‬‫ال‬‫شريك‬‫له‬‫وأن‬‫محمدا‬‫عبده‬ ،‫ورسوله‬‫وأن‬‫عيسى‬‫عبد‬‫هللا‬‫ورسوله‬‫وكلمته‬‫ألقاها‬‫إلى‬‫مريم‬ ‫وروح‬،‫منه‬‫وأن‬‫الجنة‬،‫حق‬‫وأن‬‫النار‬،‫حق‬‫أدخل‬‫هللا‬‫الجنة‬ ‫على‬‫ما‬‫كان‬‫من‬‫عمل‬" 365 "‫أنصر‬‫أخاك‬‫ظالما‬‫أو‬‫مظلوما‬"،‫قيل‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬‫هذا‬‫ننصره‬ ،‫مظلوما‬‫فكيف‬‫أنصره‬‫؟‬‫ظالما‬‫قال‬" :‫تمنعه‬‫من‬‫الظلم‬‫فذلك‬ ‫نصرك‬‫إياه‬"
  67. 67. 366 "‫أحلت‬‫لنا‬‫ميتتان‬،‫ودمان‬‫فأما‬‫الميتتان‬‫فالجراد‬،‫والحوت‬‫وأما‬ ‫الدمان‬‫فالكبد‬‫والطحال‬" 367 "‫ما‬‫أنهر‬‫الدم‬‫وذكر‬‫اسم‬‫هللا‬‫عليه‬،‫فكلوه‬‫ليس‬‫السن‬،‫الظفر‬ ‫وسأحدثكم‬‫عن‬،‫ذلك‬‫أما‬‫السن‬،‫فعظم‬‫وأما‬‫الظفر‬‫فمدى‬‫الحبشة‬" 368 "‫إذا‬‫لم‬‫تصطبحوا‬‫ولم‬‫تغتبقوا‬‫ولم‬‫تحتفئوا‬‫بها‬‫بقال‬‫فشأنكم‬‫بها‬" 369 "‫هل‬‫عندك‬‫غنى‬‫يغنيك؟‬"‫قال‬:،‫ال‬‫قال‬" :‫فكلوها‬"،‫قال‬:‫فجاء‬ ‫صاحبها‬‫فأخبره‬‫الخبر‬‫فقال‬:‫هال‬‫كنت‬،‫نحرتها‬‫قال‬:‫استحييت‬ ‫منك‬). 370 "‫إذا‬‫أرسلت‬‫كلبك‬‫المعلم‬‫وذكرت‬‫اسم‬‫هللا‬‫عليه‬‫فكل‬‫ما‬‫أمسك‬ ‫عليك‬"،‫قلت‬:‫إن‬‫قتلن؟‬‫قال‬" :‫وإن‬‫قتلن‬‫ما‬‫لم‬‫يشركها‬‫كلب‬‫ليس‬ ،‫منها‬‫فإنك‬‫إنما‬‫سميت‬‫على‬‫كلبك‬‫ولم‬‫تسم‬‫على‬‫غيره‬"،‫قلت‬‫له‬:
  68. 68. ‫فإني‬‫أرمي‬‫بالمعراض‬‫الصيد‬،‫فأصيب‬‫فقال‬" :‫إذا‬‫رميت‬ ‫بالمعراض‬‫فخزق‬،‫فكله‬‫وإن‬‫أصابه‬‫بعرض‬‫فإنه‬‫وقيذ‬‫فال‬ ‫تأكله‬" 371 "‫إذا‬‫أرسلت‬‫كلبك‬‫فاذكر‬‫اسم‬،‫هللا‬‫فإن‬‫أمسك‬‫عليك‬‫فأدركته‬‫حيا‬ ،‫فاذبحه‬‫وإن‬‫أدركته‬‫فد‬‫قتل‬‫ولم‬‫يأكل‬‫منه‬‫فكله‬‫فإن‬‫أخذ‬‫الكلب‬ ‫ذكاته‬"،@‫وفي‬‫رواية‬ 372 "‫فإن‬‫أكل‬‫فال‬‫تأكل‬‫فإني‬‫أخاف‬‫أن‬‫يكون‬‫أمسك‬‫على‬‫نفسه‬" 373 "‫إنما‬‫أمرت‬‫بالوضوء‬‫إذا‬‫قمت‬‫إلى‬‫الصالة‬" 374 "‫عمدا‬‫فعلته‬" 375 "‫أسبغوا‬‫الوضوء‬‫ويل‬‫لألعقاب‬‫من‬‫النار‬" 376
  69. 69. "‫ارجع‬‫فأحسن‬‫وضوءك‬" 377 "‫إذا‬‫جلس‬‫بين‬‫شعبها‬‫األربع‬‫ومس‬‫الختان‬‫الختان‬‫فقد‬‫وجب‬ ‫الغسل‬" 378 "‫إذا‬‫التقا‬‫الختانان‬‫وتوارث‬‫الحشفة‬‫فقد‬‫وجب‬‫الغسل‬" 379 "‫يا‬‫فالن‬‫ما‬‫منعك‬‫أن‬‫تصلي‬‫في‬‫القوم؟‬"‫فقال‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬ ‫أصابتني‬‫جنابة‬‫وال‬،‫ماء‬‫قال‬:‫عليك‬‫بالصعيد‬‫فإنه‬‫يكفيك‬" 380 "‫الصعيد‬‫الطيب‬‫وضوء‬‫المسلم‬‫ولو‬‫إلى‬‫عشر‬،‫سنين‬‫فإذا‬ ‫وجدت‬‫الماء‬‫فأمسه‬‫جلدك‬‫فإن‬‫ذلك‬‫خير‬" 381 "‫إنما‬‫يكفيك‬‫هكذا‬" 382
  70. 70. "‫يكفيك‬‫الوجه‬‫والكفان‬" 383 "‫هللا‬‫عز‬‫وجل‬"،‫قال‬‫األعرابي‬‫مرتين‬‫أو‬‫ثالثا‬:‫من‬‫يمنعك‬‫مني؟‬ ‫والنبي‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫يقول‬" :‫هللا‬" 384 "‫وال‬‫هللا‬‫يلقي‬‫حبيبه‬‫في‬‫النار‬" 385 "‫أنا‬‫أولى‬‫الناس‬‫بعيسى‬‫بن‬‫مريم‬‫في‬‫األولى‬‫واآلخرة‬"‫قالوا‬: ‫كيف‬‫يا‬‫رسول‬‫هللا؟‬‫قال‬" :‫األنبياء‬‫إخوة‬‫من‬،‫عالت‬‫وأمهاتهم‬ ‫شتى‬‫ودينهم‬‫واحد‬‫ليس‬‫بيننا‬‫نبي‬" 386 "‫إنها‬‫ستكون‬‫فتنة‬‫القاعد‬‫فيها‬‫خير‬‫من‬،‫القائم‬‫والقائم‬‫خير‬‫من‬ ،‫الماشي‬‫والماشي‬‫خير‬‫من‬‫الساعي‬"،‫قال‬:‫أفرأيت‬‫إن‬‫دخل‬ َّ‫ي‬‫عل‬‫بيتي‬‫فبسط‬‫يده‬‫إلي‬‫ليقتلني؟‬‫قال‬:‫فقال‬‫رسول‬‫هللا‬r: "‫كن‬ ‫كابني‬‫آدم‬."‫وتال‬{ْ‫ن‬ّ‫ئ‬َ‫ل‬َ‫طت‬َ‫س‬َ‫ب‬َّ‫ي‬َ‫ل‬ّ‫إ‬َ‫ك‬َ‫د‬َ‫ي‬‫ي‬ّ‫ن‬َ‫ل‬‫ت‬ْ‫ق‬َ‫ت‬ّ‫ل‬‫ا‬َ‫م‬‫ا‬َ‫ن‬َ‫أ‬‫ط‬ّ‫س‬‫ا‬َ‫ب‬ّ‫ب‬َ‫ي‬ّ‫د‬َ‫ي‬ َ‫ك‬ْ‫ي‬َ‫ل‬ّ‫إ‬َ‫ك‬َ‫ل‬‫ت‬ْ‫ق‬َ ّ‫أل‬‫ي‬ّ‫ن‬ّ‫إ‬‫اف‬َ‫خ‬َ‫أ‬َ َّ‫الِل‬َّ‫ب‬ َ‫ر‬َ‫ين‬ّ‫م‬َ‫ل‬‫ا‬َ‫ع‬ْ‫ل‬‫ا‬}
  71. 71. 387 "‫فكسروا‬‫قسيكم‬‫وقطعوا‬‫أوتاركم‬‫واضربوا‬‫سيوفكم‬،‫بالحجارة‬ ‫فإن‬‫دخل‬"‫يعني‬‫على‬‫أحد‬‫منكم‬"‫فليكن‬‫كخير‬‫ابني‬‫آدم‬" 388 "‫كيف‬‫أنت‬‫إذا‬‫أصاب‬‫الناس‬‫موت‬‫يكون‬‫البيت‬‫فيه‬ ‫بالوصيف؟‬"،‫قلت‬:‫هللا‬‫ورسوله‬،‫أعلم‬‫أو‬‫قال‬:‫ما‬‫خار‬‫هللا‬‫لي‬ ،‫ورسوله‬‫قال‬" :‫عليك‬‫بالصبر‬"‫أو‬‫قال‬" :‫تصبر‬"‫ثم‬‫قال‬‫لي‬" :‫يا‬ ‫أبا‬‫ذر‬"‫قلت‬:‫لبيك‬،‫وسعديك‬‫قال‬" :‫كيف‬‫أنت‬‫إذا‬‫رأيت‬‫أحجار‬ ‫الزيت‬‫قد‬‫غرقت‬‫بالدم؟‬"‫قلت‬:‫ما‬‫خار‬‫هللا‬‫لي‬،‫ورسوله‬‫قال‬: "‫عليك‬‫بمن‬‫أنت‬‫منه‬"‫قلت‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬‫أال‬‫آخذ‬‫سيفي‬‫وأضعه‬ ‫على‬‫عاتقي؟‬‫قال‬" :‫شاركت‬‫القوم‬‫إذن‬"،‫قلت‬:‫فما‬‫تأمرني؟‬‫قال‬: "‫تلتزم‬‫بيتك‬"‫قلت‬:‫فإن‬‫دخل‬‫علي‬‫بيتي؟‬‫قال‬" :‫فإن‬‫خشيت‬‫أن‬ ‫يبهرك‬‫شعاع‬‫السيف‬‫فالق‬‫ثوبك‬‫على‬‫وجهك‬‫يبوء‬‫بإثمك‬‫وإثمه‬" 389 "‫اللهم‬‫إني‬‫أول‬‫من‬‫أحيا‬‫أمرك‬‫إذ‬‫أماتوه‬" 390
  72. 72. "‫ما‬‫من‬‫مسلم‬‫يصاب‬‫بشيء‬‫من‬‫جسده‬‫فيتصدق‬‫به‬‫إال‬‫رفعه‬‫هللا‬ ‫به‬‫درجة‬‫وحط‬‫به‬‫عنه‬‫خطيئة‬" 391 "‫ما‬‫من‬‫رجل‬‫يجرح‬‫في‬‫جسده‬‫جراحة‬‫فيتصدق‬‫بها‬‫إال‬‫كفر‬‫هللا‬ ‫عنه‬‫مثل‬‫ما‬‫تصدق‬‫به‬" 392 "‫نحن‬‫معاشر‬‫األنبياء‬‫إخوة‬،‫لعالت‬‫ديننا‬‫واحد‬" 393 "‫هم‬‫قوم‬‫هذا‬" 394 "‫هم‬‫هؤالء‬‫قوم‬‫من‬،‫اليمن‬‫ثمن‬‫من‬،‫كندة‬‫ثم‬‫من‬،‫السكون‬‫ثم‬‫من‬ ‫التجيب‬" 395 "‫يمين‬‫هللا‬‫مآل‬‫سحاء‬‫ال‬‫يغيضها‬‫الليل‬،‫والنهار‬‫قال‬:‫أرأيتم‬‫ما‬ ‫أنفق‬‫منذ‬‫خلق‬‫السماوات‬‫واألرض‬‫فإنه‬‫لم‬‫يغض‬‫ما‬‫في‬،‫يمينه‬ ‫وعرشه‬‫على‬‫الماء‬‫وبيده‬‫األخرى‬‫الميزان‬‫يخفض‬‫ويرفع‬"
  73. 73. 396 "‫ثكلتك‬‫أمك‬‫يا‬‫ابن‬‫لبيد‬‫إني‬‫كنت‬‫ألراك‬‫من‬‫أفقه‬‫رجل‬،‫بالمدينة‬ ‫أوليس‬‫هذه‬‫اليهود‬‫والنصارى‬‫يقرءون‬‫التوراة‬‫واإلنجيل‬‫وال‬ ‫ينتفعون‬‫مما‬‫فيها‬‫بشيء‬" 397 "‫رأيت‬‫جبريل‬‫عليه‬‫السالم‬‫ينزل‬‫من‬‫األفق‬‫على‬‫خلقه‬‫وهيئته‬‫أو‬ ‫على‬‫خلقه‬‫وصورته‬‫سادا‬‫ما‬‫بينها‬" 398 "‫يا‬‫أيها‬‫الناس‬‫انصرفوا‬‫فقد‬‫عصمني‬‫هللا‬" 399 "‫لما‬‫وقعت‬‫بنو‬‫إسرائيل‬‫في‬‫المعاصي‬‫فنهتهم‬‫علماؤهم‬‫فلم‬ ‫ينتهوا‬‫فجالسوهم‬‫في‬،‫مجالسهم‬‫وواكلوهم‬‫وشاربوهم‬‫فضرب‬ ‫هللا‬‫قلوب‬‫بعضهم‬‫على‬،‫بعض‬‫ولعنهم‬‫على‬‫لسان‬‫داود‬‫وعيسى‬ ‫بن‬،‫مريم‬‫ذلك‬‫بما‬‫عصوا‬‫وكانوا‬‫يعتدون‬"،‫قال‬:‫فجلس‬‫رسول‬ ‫هللا‬‫صلى‬‫هللا‬‫عليه‬‫وسلم‬‫وكان‬‫متكئا‬‫فقال‬" :،‫ال‬‫والذي‬‫نفسي‬ ‫بيده‬‫حتى‬‫تأطروهم‬‫أطرا‬" 400
  74. 74. "‫ما‬‫بال‬‫أقوام‬‫يقول‬‫أحدهم‬‫كذا‬‫وكذا‬‫لكني‬‫أصوم‬،‫وأفطر‬‫وأنام‬ ،‫وأقوم‬‫وآكل‬‫اللحم‬‫وأتزوج‬‫النساء‬‫فمن‬‫رغب‬‫عن‬‫سنتي‬‫فليس‬ ‫مني‬" 401 "‫أنتم‬‫الذين‬‫قلتم‬‫كذا‬،‫وكذا‬‫أما‬‫وهللا‬‫إني‬‫ألخشاكم‬‫هلل‬‫وأتقاكم‬،‫له‬ ‫لكني‬‫أصوم‬،‫وأفطر‬‫وأصلي‬،‫وأرقد‬‫وأتزوج‬‫النساء‬‫فمن‬‫رغب‬ ‫عن‬‫سنتي‬‫فليس‬‫مني‬" 402 "‫كل‬‫مسكر‬‫خمر‬‫وكل‬‫مسكر‬،‫حرام‬‫ومن‬‫شرب‬‫الخمر‬‫في‬ ‫الدنيا‬‫فمات‬‫وهو‬‫يدمنها‬‫لم‬‫يشربها‬‫في‬‫اآلخرة‬" 403 "‫كل‬‫شراب‬‫أسكر‬‫فهو‬‫حرام‬" 404 "‫أهو‬‫مسكر‬‫هو؟‬"‫قال‬،‫نعم‬‫قال‬‫رسول‬‫هللا‬" :‫كل‬‫مسكر‬،‫حرام‬ ‫إن‬‫هللا‬‫عز‬‫وجل‬‫عهدا‬‫لمن‬‫يشرب‬‫المسكر‬‫أن‬‫يسقيه‬‫من‬‫طينة‬ ‫الخبال‬"‫قالوا‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬‫وما‬‫طينة‬‫الخبال؟‬‫قال‬" :‫عرق‬‫أهل‬ ‫النار‬"‫أو‬"‫عصارة‬‫أهل‬‫النار‬"
  75. 75. 405 "‫لعن‬‫هللا‬‫الخمر‬،‫وشاربها‬،‫وساقيها‬،‫وبائعها‬،‫ومبتاعها‬ ،‫وعاصرها‬،‫ومعتصرها‬،‫وحاملها‬‫والمحمولة‬،‫إليه‬‫وآكل‬ ‫ثمنها‬" 406 "‫من‬‫لعب‬‫بالنردشير‬‫فكأنما‬‫صبغ‬‫يده‬‫في‬‫لحم‬‫خنزير‬‫ودمه‬" 407 "‫من‬‫لعب‬‫بالنرد‬‫فقد‬‫عصى‬‫هللا‬‫ورسوله‬" 408 "‫ومن‬‫قال‬‫لصاحبه‬:‫تعال‬‫أقامرك‬‫فليتصدق‬‫بشيء‬" 409 "‫هو‬‫رزق‬‫أخرجه‬‫هللا‬،‫لكم‬‫فهل‬‫لكم‬‫من‬‫لحمه‬‫شيء‬‫فتطعمونا؟‬" 410 "‫هو‬‫الطهور‬‫ماؤه‬‫الحل‬‫ميتته‬" 411
  76. 76. "‫هل‬‫منكم‬‫أحد‬‫أمره‬‫أو‬‫أشار‬‫إليه‬‫بشيء؟‬"،‫قال‬:‫قالوا‬:،‫ال‬‫قال‬: "‫فكلوا‬‫ما‬‫بقي‬‫من‬‫لحمها‬" 412 "‫إنا‬‫لم‬‫نرده‬‫عليك‬‫إال‬‫أنا‬‫حرم‬" 413 "‫يغزو‬‫جيش‬‫الكعبة‬‫فإذا‬‫كانوا‬‫ببيداء‬‫من‬‫األرض‬‫خسف‬‫بأولهم‬ ‫وآخرهم‬"‫فقلت‬:‫يا‬‫رسول‬‫هللا‬‫كيف‬‫يخسف‬‫هللا‬‫بأولهم‬‫وآخرهم‬ ‫وفيهم‬‫أسواقهم‬‫ومن‬‫ليس‬‫منهم؟‬‫فقال‬" :‫يخسف‬‫بأولهم‬‫وآخرهم‬ ‫ثم‬‫يبعثون‬‫على‬‫نياتهم‬" 414 "‫يخرب‬‫الكعبة‬‫ذو‬‫السويقتين‬‫من‬‫الحبشة‬" 415 "‫عرضت‬‫علي‬‫الجنة‬‫والنار‬‫فلم‬‫أر‬‫كاليوم‬‫في‬‫الخير‬،‫والشر‬ ‫ولو‬‫تعلمون‬‫ما‬‫أعلم‬‫لضحكتم‬‫قليال‬‫ولبكيتم‬‫كثيرا‬" 416

×