‫‪http://www.shamela.ws‬‬                             ‫تم إعداد ىذا الملف آليا بواسطة المكتبة الشاملة‬                    ...
‫َ‬          ‫َ َ‬            ‫َ‬                 ‫َُ ِ َ َ ِ ْ‬   ‫إِف عمر كاف يسأَؿ الْمهاجرين عن ىذه اليَة { إِذا جاءَ ...
‫ِ‬                                                                                ‫ثم قَاؿ صلى اهلل علَْيو وسلم‬         ...
‫َ‬         ‫َ‬     ‫َ ْ ِ َ‬  ‫فَػتَبَسم رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم ثم بُدئ بوجعو فخذيني ذلِك يَػعنِي م ْنوُ خالفو صال...
‫ِ‬                                  ‫ِ‬              ‫ِ‬      ‫لما ثقل رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم واشتَد بِو وجعو است...
‫ِ‬                               ‫5 - ذكر ما كاف رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم يقرأ على نَفسو إِذا اشتَكى‬              ...
‫(1/33)‬‫41 - أَخبرنِي عبيد اهلل بن سعد بن ابراىيم قَاؿ ثَػنَا عمى قَاؿ حدثنِي أبي عن صالح عن أبن شهاب قَاؿ‬‫َ‬         ‫َ...
‫8 - ذكر ما كاف يَػقوؿ النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم فِي مرضو‬                                                   ‫َ‬      ...
‫قَػتَادة عن أبي الْخلِيل عن سفينة‬                                                                                   ‫َ َ...
‫72 - أخبرنَا محمد بن عبد اهلل بن الْمبَارؾ قَاؿ ثَػنَا َكِيع عن شعبَة عن سعد بن ابراىيم عن عروة عن‬    ‫َ ُْ َ َ‬        ...
‫صماة الظّهر كشف النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم بِيَدهِ ستر حجرة عائِشة فَنظر إِلَى النَّاس (فَػنَظَرت) إِلَى‬             ...
‫خلف أَبى بكر فَأَراد أَبُو بكر أَف يرتَد فَأَشار إِلَْيهم أَف امكثوا وألقى‬                                            ‫َ...
‫73 - أخبرنَا محمد بن خلف الْعسقمانِي قَاؿ ثَػنَا آدـ قَاؿ ثَػنَا اللَّْيث عن عقيل عن ابْن شهاب عن عروة‬ ‫َ َ ُْ َ‬       ...
‫ِ‬                                                           ‫61 - كيف صلى على النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم‬            ...
‫مات فَػقاؿ أَبُو بكر‬                                                                                                    ...
الوفاة (وفاة النبي صلى الله عليه وسلم)
الوفاة (وفاة النبي صلى الله عليه وسلم)
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

الوفاة (وفاة النبي صلى الله عليه وسلم)

984 views

Published on

Published in: Technology, Business
0 Comments
2 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

No Downloads
Views
Total views
984
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
4
Actions
Shares
0
Downloads
26
Comments
0
Likes
2
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

الوفاة (وفاة النبي صلى الله عليه وسلم)

  1. 1. ‫‪http://www.shamela.ws‬‬ ‫تم إعداد ىذا الملف آليا بواسطة المكتبة الشاملة‬ ‫الكتاب : الوفاة (وفاة النبي صلى اهلل عليو وسلم)‬ ‫المؤلف : أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب بن علي الخراساني، النسائي (المتوفى :‬ ‫303ىػ)‬ ‫المحقق : محمد السعيد زغلوؿ‬ ‫الناشر : مكتبة التراث اإلسمامي - القاىرة‬ ‫عدد األجزاء : 1‬ ‫[ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]‬ ‫ػ[الوفاة (وفاة النبي صلى اهلل عليو وسلم)]ػ‬ ‫المؤلف : أبو عبد الرحمن أحمد بن شعيب بن علي الخراساني، النسائي (المتوفى : 303ىػ)‬ ‫المحقق : محمد السعيد زغلوؿ‬ ‫الناشر : مكتبة التراث اإلسمامي - القاىرة‬ ‫عدد األجزاء : 1‬ ‫[ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]‬‫(1/1)‬ ‫َّ ِ‬ ‫بِسم اهلل الرحمن الرحيم‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫ِ‬ ‫1 - وفَاة النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫تَأْويل قَوؿ اهلل تبَارؾ وتَػعالَى { إِذا جاء نصر اهلل والْف ْتح ورأَيْت النَّاس يدخلُوف فِي دين اهلل أَفْػواجا }‬ ‫َ ً‬ ‫ْ َ‬ ‫َ َ ََ‬ ‫ََ‬ ‫ََ‬ ‫ِ‬ ‫1 - حدثنَا أَبُو عبد الرحمن أَحمد بن شع ْيب بن علي النَّسائِي قَاؿ‬ ‫َ ّ َ ّ َ‬ ‫َُ‬ ‫َّ ْ َ ْ‬ ‫َ‬ ‫أَنا محمد بن الْمثنى عن يحيى بن سعيد قَاؿ ثَػنَا عبد الْملك بن أبي سلَْيماف قَاؿ لنا سعيد بن جبَير عن‬ ‫ُ َ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ابْن عبَّاس‬ ‫َ‬‫(1/71)‬
  2. 2. ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َُ ِ َ َ ِ ْ‬ ‫إِف عمر كاف يسأَؿ الْمهاجرين عن ىذه اليَة { إِذا جاءَ نصر اهلل والْف ْتح } فيم نزلت فَػقاؿ بَعههم أَمر‬ ‫ََ‬ ‫َ َ ْ‬ ‫نبيو صلى اهلل علَْيو وسلم إِذا رأى النَّاس ودخولهم فِي اإلسماـ وتشددىم فِي َّين أَف يحمدوا اهلل‬ ‫َُْ‬ ‫الد‬ ‫ِْ ْ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬‫ويستغفروه قَاؿ عمر أَال أنبأكم عنوُ ابْن عبَّاس يَا ايْن عبَّاس مالك ال تَػتَكلَّم قَاؿ علمو اهلل متى يَموت قَاؿ‬‫َ‬ ‫َ ُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ْ َِ‬ ‫{ إِذا جاءَ نصر اهلل والْف ْتح ورأَيْت النَّاس يدخلُوف في دين اهلل أَفْػواجا } فَهي آيتك من الْموت قَاؿ‬ ‫َْ‬ ‫َ‬ ‫َ ً‬ ‫َ َ ََ‬ ‫َ‬ ‫َ َّ ذي علمت‬ ‫ِ‬ ‫صدقت والَّذي نَفسي بِيدهِ ما علمت م ْنػها إِال الَّ ِ‬ ‫ِ ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬‫(1/81)‬ ‫ِ‬ ‫َّ ِ‬ ‫2 - ذكر ما استدؿ بِو النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم على اقتراب أَجلو‬ ‫َ َ‬ ‫َ ْ‬ ‫2 - أخبرنَا معمر بن محمد ثَػنَا أَبُو داود قَاؿ ثَػنَا أَبُو عوانَة عن فراس عن الشعبِي عن مسروؽ قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َ ّ ّ َ َ ُْ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ ِ‬ ‫أَخبَرتنِي عائِشة قَالَت كنَّا ع ْند رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم جميعا ما تغادر منا واحدة فَجاءت فَاطمة‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ َ ََ‬ ‫َ ً َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫ِ ََ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫تمشي وال واهلل إِف تخطئ مشيتها مشيَة رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم حتَّى انْػتَػهت إِلَْيو فَػقاؿ‬ ‫َ َ‬ ‫َ ْ َُ‬ ‫ََ َ‬‫(1/91)‬ ‫َِ‬ ‫َ ِ‬ ‫مرحبًا يَا بِْنتي فأقعدىا عن يَمينو أَو عن يساره ثم سارىا بِشيء فَػبَكت بكاء شديدا ثم سارىا بِشيء‬ ‫َ َ َّ َ َ َ ْ َ ْ‬ ‫َّ َ َ َ ْ‬ ‫َْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬‫فَهحكت فَػلَما قَاـ رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قلت لَها خصك رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم من‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َّ َ َ ُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬‫بَػ ْيننَا بالسرار وأَنت تبكين أَخبِرينِي ما قَاؿ لَك قَالَت ما كنت ألفشي على رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫ْ ِ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫سره فَػلَما توفّي رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم قلت لَها أَسأَلك بِالَّذي لي علَيك من الْحق ما سارؾ بِ ِ‬ ‫و‬ ‫ِ‬ ‫َ ِ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫َ‬ ‫ْ َ‬ ‫َُ‬ ‫ََ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فَػقالَت أما الف فَنعم سارنِي مرة األولى فَػقاؿ‬ ‫َ َّ ّ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/02)‬ ‫إِف ج ْبريل كاف يعارضني بِالْقرآف فِي كل عاـ مرة وأَنو عارضني بِو الْعاـ مرتَػ ْين وال أرى األَجل إِال قد‬ ‫ْ َ َّ‬ ‫ِ َ َّ ِ َ َ‬ ‫َ ّ َ‬ ‫ُ ِ‬ ‫ْ‬ ‫ِ ِ َ َ‬ ‫اقْترب فاتقي اهلل واصبري‬‫(1/12)‬
  3. 3. ‫ِ‬ ‫ثم قَاؿ صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َّ َ‬ ‫َ َ‬‫(1/22)‬ ‫َِ ْ‬ ‫ِ‬ ‫يَا فَاطمة أَال ترضين أَنَّك سيدة ىذه األمة أَو سيدة نساء الْعالمين فَهحكت‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ َ‬ ‫َ‬‫(1/32)‬ ‫ِ‬ ‫ْ ِ‬ ‫3 - بَدء علّة رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫ْ َ َ ُْ‬ ‫َ َ َ‬ ‫ِ َ َ ُ َ َّ‬ ‫3 - أَخبرنِي عمرو بن ىشاـ قَاؿ ثَػنَا محمد بن سلمة عن ابْن إِسحاؽ عن يَػعقوب بن عتبَة عن الزىري‬ ‫َ ُّ ْ ِ ّ‬ ‫َْ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫عن عبيد اهلل بن عبد اهلل عن عائِشة قَالَت رجع رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم من جنَازة وأَنا أجد‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ََ َ َُ‬ ‫َ‬ ‫صداعا فِي رأْسي وأَنا أَقُوؿ وارأساه قَاؿ بل أَنا وارأساه ثم قَاؿ ما ضرؾ لَو مت قبلي فغسلتك كفنتك‬ ‫و‬ ‫َّ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫وصليت علَْيك ثم دفنتك قلت لكأَنِّي بك لَو فعلت ذَلِك رجعت إِلَى بَػ ْيتِي فأعرست فِيو بِبَػعض نِسائِك‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫فَػتَبَسم رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم ثم بُدئ فِي مرضو الَّذي مات فِيو خالفو محمد بن أَحمد فَػرواهُ‬ ‫ََ‬ ‫ْ‬ ‫ِ َ َ ِ َ ُ َ َّ‬ ‫َّ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َْ َ‬ ‫َّ َ َ ُ‬ ‫عن محمد سلمة عن أبي إِسحاؽ عن يَػعقوب عن الزىري عن عبيد اهلل بن عبد اهلل عن عروة‬ ‫َ ُْ َ‬ ‫ْ َ َ ْ ُ َ ُّ ْ ِ ّ َ‬ ‫َ ُ َ َّ َ َ َ‬ ‫4 - أَخبرنِي محمد بن أَحمد الرقي أَبُو يُوسف الصيدالني من كِتَابو قَاؿ ثَػنَا محمد بن سلمة عن ابْن‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ ُ َ َّ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ْ‬‫اسحاؽ عن يَػعقوب بن عتبَة عَن الزىري عن عبيد اهلل بن عبد اهلل بن عتبَة عن ُروة بن الزبير عن عائِشة‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ عْ َ‬ ‫ُّ ْ ِ ّ َ‬ ‫َ ُْ‬ ‫قَالَت‬‫(1/42)‬ ‫رجع رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم ذَات يَػوـ من جنَازة بِالبَقيع وأَنا أجد صداعا فِي رأْسي وأَنا أَقُوؿ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ َ‬ ‫َ ِ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫ََ َ َُ‬ ‫وارأساه فَػقاؿ بل أَنا يَا عائِشة وارأساه ثم قَاؿ واهلل ما ضرؾ لَو مت قبلي فغسلتك كفنتك وصليت‬ ‫َ‬ ‫و‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ََ‬ ‫علَْيك ثم دفنتك قلت لكأَنِّي بك واهلل لَو فعلت ذلِك لقد رجعت إِلَى بَػ ْيتِي فأعرست فِيو بِبَػعض نِسائِك‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬
  4. 4. ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ ْ ِ َ‬ ‫فَػتَبَسم رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم ثم بُدئ بوجعو فخذيني ذلِك يَػعنِي م ْنوُ خالفو صالح بن كيساف‬ ‫َّ ِ َ‬ ‫ِ‬ ‫َْ َ‬ ‫َّ َ َ ُ‬ ‫َ َ َ ُّ ْ ِ ّ َ ُ ْ َ‬ ‫فَػرواهُ عن الزىري عن عروة‬‫(1/52)‬ ‫ِ‬ ‫5 - أخبرنَا عبد الرحمن بن محمد بن سماـ قَاؿ ثَػنَا يزيد بن ىاروف قَاؿ ثَػنَا إِبْػراىيم بن سعد عن صالح‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫بن كيساف عن الزىري عن عروة عن عائِشة قَالَت دخل علي رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فِي الْيَػوـ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ ّ َُ‬ ‫َ َ ُّ ْ ِ ّ َ ُ ْ َ َ َ َ‬ ‫الَّذي بُدئ فِيو فَقلت وارأساه فَػقاؿ وددت أَف ذَلِك كاف وأَنا حي فهيأتك ودفنتك فَقلت (غيرة) كأَنِّي‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ َّ‬ ‫ََ‬ ‫ِ َِ ِ‬ ‫بك ذَلِك الْيَػوـ عروس بِبَػعض نِسائِك قَاؿ أَنا وارأساه ادع لي أَبَاؾ وأخاؾ حتَّى أكتب ألبي بكر كتابا‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ْ‬ ‫فَِإنِّي أَخاؼ أَف يَػقوؿ قَائِل ويتمنى أَنا أولى ويأبى اهلل والمؤمنوف إِال أَبَا بكر‬ ‫َّ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬‫(1/62)‬ ‫4 - ذكر ما كاف يعالج بِو النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم فِي مرضو‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ َ‬‫6 - أخبرنَا محمد بن يحيى بن عبد اهلل قَاؿ ثَػنَا عبد الرَّاؽ قَاؿ أَنا معمر عن الزىري عن عروة وأَخبرنِي‬ ‫َ ُّ ْ ِ ّ َ ُ ْ َ َ ْ‬ ‫َّز َ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫َ َ ُّ ْ ِ ّ‬ ‫َ َِ‬ ‫ِ‬ ‫معاويَة بن صالح قَاؿ ثَػنَا يحيى بن معين قَاؿ ثَػنَا ىشاـ بن يُوسف عن معمر قَاؿ قَاؿ الزىري اخبرني‬ ‫ُ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َُ ِ‬ ‫عروة عن عائِشة اف النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ فِي وجعو الَّذي قبض فِيو‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ ََ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫ُْ َ َ َ َ‬ ‫صبوا علي من سبع قرب لم تحل كيتهن لعلي أَعهد إِلَى النَّاس‬ ‫َ‬ ‫أو‬ ‫َ ّ‬ ‫فأجلسناه فِي مخهب لحفصو فَما زلنا نصب علَيو حتَّى طفق ي ِ‬ ‫ُشير إِلَْيػنَا أَف قد فعلتن قَاؿ ابو عبد‬ ‫َ‬ ‫َ ِ‬ ‫ْ َ‬ ‫َ‬ ‫الرحمن‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫خالفهما عبد اهلل بن الْمبَارؾ فَػرواهُ عن معمر ويُونُس عن الزىري عن عبيد اهلل عن عائِشة‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ ُّ ْ ِ ّ َ‬ ‫َ‬ ‫ََ َ‬ ‫ُ‬‫7 - أخبرنَا سويْد بن نصر قَاؿ أَنا عبد اهلل عن معمر ويُونُس قَاال قَاؿ الزىري وأَخبرنِي عبيد اهلل بن عبد‬ ‫َ َ ُّ ْ ِ ّ َ ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬ ‫اهلل بن عتبة أَف عائِشة زوج النَّبِي صلى اهلل علَي ِ‬ ‫َ ْو وسلم قَالَت‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬‫(1/72)‬
  5. 5. ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫لما ثقل رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم واشتَد بِو وجعو استَأْذف أَزواجو أَف يمرض في بَػ ْيتِي فَأذف لَوُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ ْ َّ َ َ ْ‬ ‫َُ‬ ‫فَخرج بَين رجلَْين تخط رجماهُ فِي األَرض بَين عبَّاس ورجل آخر قَالَت عائِشة قَاؿ رسوؿ اهلل صلى اهلل‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫َِْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ ْ َّ َ َ‬ ‫علَْيو وسلم بعد ما دخل بَيتها واشتَد وجعو‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫أىريقوا علي من سبع قرب لم تحل كيتهن لعلي أَعهد إِلَى النَّاس‬ ‫َ‬ ‫أو‬ ‫َ ّ‬ ‫َ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫قَالَت عائِشة فأجلسناه في مخهب لحفصة زوج النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم ثم طفقنا نصب علَْيو من‬ ‫َّ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫تِلْك الْقرب حتَّى جعل يُشير إِلَْيػنَا بِيَدهِ أَف قد فَعلْتُم قَالَت ثم خرج إِلَى النَّاس فصلى بهم وخطبهم‬ ‫َّ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫8 - أخبرنَا سويْد بن نصر قَاؿ أَنا عبد اهلل عن زائِدة قَاؿ انا موسى بن أبي عائِشة عن عبيد اهلل بن عبد‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ َ َ ُ َ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬ ‫اهلل قَاؿ‬ ‫َ‬‫(1/82)‬ ‫ِ‬ ‫دخلت على عائِشة فَقلت لَها أَال تحدثيني عن مرض رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قَالَت ثقل النَّبِي‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫صلى اهلل علَْيو وسلم فَػقاؿ أصلى النَّاس قُػلْنَا ال ىم ينتظرونك يَا رسوؿ اهلل قَاؿ ضعوا لي ماء فِي‬ ‫َ‬ ‫َ َُ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ ِ َّ‬ ‫المخهب فَػفعلْنَا فاغتسل ثم ذىب ليتوضأ فاغمى علَْيو ثم افاؽ فَػقاؿ (أصلى النَّاس قُػلْنَا ال ىم‬ ‫ََ‬ ‫َّ‬ ‫ََ‬ ‫ينتظرونك يَا رسوؿ اهلل قَالَت والنَّاس عكوؼ فِي الْمسجد ينتظروف رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َُ‬ ‫ِ‬ ‫َْ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬‫لصماة الْعشاء قَالَت فَأرسل رسوال إِلَى أبي بكر بِأَف يُصلِّي بِالنَّاس فَػقاؿ أَبُو بكر َكاف رجما رقِيقا يَا عمر‬ ‫َ‬ ‫وَ َ‬ ‫ِ ََ‬ ‫َ‬ ‫ْ َُ‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫صل بِالنَّاس فَػقاؿ لَوُ عمر أَنْت أَحق بذلك فصلى أَبُو بكر تِلْك األَيَّاـ‬ ‫َ ْ‬ ‫َ‬ ‫ِ ََ‬ ‫9 - أخبرنَا عمرو بن على قَاؿ ثَػنَا يحيى قَاؿ ثَػنَا سفيَاف قَاؿ حدثنِي موسى بن أبي عائِشة عن عبيد اهلل‬ ‫َ َ َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫ََ‬ ‫ِ‬ ‫بن عبد اهلل عن عائِشة قَالَت لددنا رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فَػقاؿ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/92)‬ ‫َ‬ ‫ِ ُ َّ‬ ‫َ َ ْ‬ ‫َّ‬ ‫ََ ِ َ ِ‬ ‫ال تلدونى قُػلْنَا كراىيَة الْمريض للدود فَػلَما أَفَاؽ قَاؿ ال يبقى أحد م ْنكم إِال لد غير الْعبَّاس فَِإنَّوُ لم‬ ‫َ‬ ‫يشهدكم‬‫(1/03)‬
  6. 6. ‫ِ‬ ‫5 - ذكر ما كاف رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم يقرأ على نَفسو إِذا اشتَكى‬ ‫ْ َ‬ ‫َْ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫01 - أخبرنَا زيَاد بن يحيى البصرى قَاؿ ثَػنَا عبد الْو َّاب قَاؿ ثَػنَا عبيد اهلل بن عمر عن الزىرى عن‬ ‫َى‬ ‫ُروة عن عائِشة قَالَت‬ ‫عْ َ َ َ َ‬ ‫َّ ْ َّ‬ ‫ِ‬ ‫اشتَكى رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فَكاف يقرأ على نَفسو بالمعوذات وينفث فَػلَما اشتَد شكواه كنت‬ ‫َ َ َْ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ َ َُ‬ ‫أَقرأ علَْيو وأنفث وأمسح علَْيو [بِيَدهِ] رجاء كتها‬ ‫َ ِ ِ َ َ بر‬ ‫َ ِ‬ ‫َ‬‫(1/13)‬ ‫ِ‬ ‫6 - ذكر َّة وجع رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫شد‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ َِ‬ ‫ِ‬ ‫11 - أخبرنَا إِبْػراىيم بن محمد التيمى قَاؿ ثَػنَا يحيى يعنى ابْن سعيد عن سفيَاف عن سلَْيماف عن شقيق‬ ‫َ‬ ‫َ ُْ َ ُ َ‬ ‫ْ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫عن مسروؽ عن عائِشة قَالَت ما رأَيْت الوجع على أحد اشد م ْنوُ على رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ ُْ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ َ‬‫(1/23)‬ ‫7 - ذكر ما كاف يَػفعلو رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فِي مرضو فِي وجعو‬ ‫ََ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ َْ َُ‬‫21 - أخبرنَا محمد بن م ْنصور قَاؿ ثَػنَا سفيَاف عن الزىرى قَاؿ أَنا عبيد اهلل قَاؿ سأَلت عائِشة عن مرض‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ُْ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ُ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫َّ وَ َ ُ‬ ‫ُ‬ ‫ْ َ‬ ‫ِ‬ ‫رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قَالَت اشتَكى فعلق ينفث فَكنَّا نشبو نفثو بنفث آكل الزبِيب َكاف يَدور‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫ِ ِ‬ ‫على نِسائِو فَػلَما اشتَد الْمرض استأذنهن أَف يمرض ع ْندي ويدرف علَي ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ ْو فَأذف لَوُ فَدخل علي وىو متكئ‬ ‫َ ّ َ َُ‬ ‫َّ ْ َّ َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ َ‬ ‫البْن عبَّاس‬‫على رجلَين تخط رجماهُ األَرض خطا أَحدىما الْعبَّاس فَذكرت ذَلِك ِ‬ ‫َِْ‬ ‫ِْ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫قَاؿ ألم تخبرؾ عن الخر قلت ال قَاؿ ىو علي‬ ‫َ َ َُ َ ّ‬ ‫َ‬ ‫َ‬‫31 - أخبرنَا سويْد بن نصر قَاؿ أَنا عبد اهلل يَػعنِي ابْن الْمبَارؾ عن معمر ويُونُس قَاال قَاؿ الزىرى أَخبرنِي‬ ‫ْ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬ ‫ِ‬ ‫عبيد اهلل بن عبد اهلل أَف عائِشة وعبد اهلل بن عبَّاس قَاال لما نزؿ برسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم طفق‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫يلقى خميصة لَوُ على وجهو فَِإذا اغتم كشفها عن وجهو قَاؿ وىو كذلِك لعنة اهلل على الْيَػهود والنَّصارى‬ ‫ُ َ ََ‬ ‫َ َ َُ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫اتَّخذوا قُػبُور أَنْبِيَائهم مساجد يحذر مثل ما صنَػعوا‬ ‫ُ‬ ‫َ َ ُ‬ ‫ََْ‬
  7. 7. ‫(1/33)‬‫41 - أَخبرنِي عبيد اهلل بن سعد بن ابراىيم قَاؿ ثَػنَا عمى قَاؿ حدثنِي أبي عن صالح عن أبن شهاب قَاؿ‬‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫حدثنِي عبيد اهلل بن عبد اهلل بن عتبو أَف عائِشة وعبد اهلل بن عبَّاس قَاال‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫لما نزؿ برسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم طفق يلقى خميصة على وجهو فَِإذا اغتم كشفها على وجهو‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫فَػقاؿ وىو كذلِك لعنة اهلل على الْيَػهود والنَّصارى اتَّخذوا قُػبُور أَنْبِيَائهم مساجد يُحذرىم مثل ما صنَػعوا‬ ‫َ َ ُ‬ ‫َ ُْ‬ ‫ِ‬ ‫ََْ‬ ‫ُ‬ ‫ُ َ ََ‬ ‫َ َ َ َُ َ َ‬ ‫قَاؿ أَبُو عبد الرحمن‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫َ‬ ‫وقد روى ىذا الحديث ابراىيم بن سعد عن محمد بن إِسحاؽ عن صالح بن كيساف عن الزىرى‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َْ َ َ‬ ‫َ ُ َ َّ‬ ‫ََ َ‬ ‫َ‬‫(1/43)‬‫51 - أَنا عبيد اهلل بن سعد قَاؿ ثَػنَا عمى قَاؿ ثَػنَا أبي عن ابْن اسحاؽ قَاؿ حدثنِي صالح بن كيساف عن‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫الزىري عن عبيد اهلل بن عبد اهلل بن عتبَة أَف عائِشة وابْن عبَّاس حدثَاهُ أَنو لما نزؿ برسوؿ اهلل صلى اهلل‬ ‫َُ‬ ‫َ َّ‬ ‫َ َ َ َ‬ ‫ُّ ْ ِ ّ َ‬‫علَْيو وسلم طفق يطْرح خميصة على وجهو فَِإذا غم كشفها عن وجهو فَػقاؿ وىو يفعل ذَلِك لعنة اهلل على‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ ُ َ‬ ‫ِ‬ ‫الْيَػهود والنَّصارى اتَّخذوا قُػبُور أَنْبِيَائهم مساجد حذرا على أمتو ما صنَػعوا قَاؿ أَبُو عبد الرحمن وقد روى‬ ‫ُ‬ ‫َّ ْ َ َ‬ ‫ََْ‬ ‫ُ َ ََ‬ ‫ىذا الحديث الزىرى عن سعيد بن الْمسيب عن أبي ىريْػرة‬ ‫ِ‬ ‫َُ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ََ َ‬‫61 - أخبرنَا عمرو بن سواد بن األسود بن عمرو عن ابْن وىب قَاؿ أَنا مالك عن ابْن شهاب عن سعيد‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َْ َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫ِ‬‫بن الْمسيب عن أبي ىريْػرة أَف رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ قَاتل اهلل الْيَػهود أتخذوا قُػبُور أَنْبِيَائهم‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫ُ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ َ َ ُ‬ ‫َ‬ ‫مساجد قَاؿ أَبُو عبد الرحمن خالفو قَػتَادة فَػرواهُ عن سعيد بن الْمسيب عن عائِشة‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ ََ َ‬ ‫َّ ْ َ َ‬ ‫ََ ِ َ‬‫(1/53)‬‫71 - أخبرنَا عمرو بن علي قَاؿ ثَػنَا خالِد قَاؿ ثَػنَا سعيد بن قَػتَادة عن سعيد بن الْمسيب عن عائِشة عن‬ ‫َ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ ّ َ‬ ‫َْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ لعن اهلل قوما اتَّخذوا قُػبُور أَنْبِيَائهم مساجد‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫ََْ‬ ‫َ َ‬‫(1/63)‬
  8. 8. ‫8 - ذكر ما كاف يَػقوؿ النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم فِي مرضو‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ ُ‬ ‫81 - أخبرنَا أَحمد بن سلَْيماف الرىاوي حدثنَا أَبُو داود الحفرى عن سفيَاف عن سلَْيماف التيمى عن‬ ‫َ‬ ‫َ ُْ َ ُ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ‬ ‫ْ‬ ‫أنس قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫كاف النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم يُوصي ع ْند موتو الصماة الصماة وما ملكت أَيْمانكم قَاؿ أَبُو عبد‬ ‫َ ُ َ‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫َّ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫الرحمن سلَْيماف التيمى لم يسمع ىذا الحديث من أنس‬ ‫ََ َ‬ ‫َّ ْ َ ُ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬‫91 - أخبرنَا إِسحاؽ بن إِبْػراىيم عن جرير عن سلَْيماف عن قَػتَادة عن أنس قَاؿ كانَت عامة وصيَّة رسوؿ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َّ َ َ ُ‬ ‫َ َ‬ ‫َ ُ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫ِ‬ ‫اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم الصماة وما ملكت أَيْمانكم ورواهُ الْمعتَ ِ‬‫َ ُ َ َ َ ُ ْ مر بن سلَْيماف التيمى عن ابيو عن قَػتَادة‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫عن صاحب لَوُ عن انس‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬‫(1/44)‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِْ َ ِ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ّ َ‬ ‫ََ َ‬ ‫َِ‬‫02 - أَخبرنِي ىماؿ بن الْعماء قَاؿ ثَػنَا الْخطابِي قَاؿ ثَػنَا الْمعتَمر قَاؿ سمعت أبي عن قَػتَادة عن صاحب‬ ‫ْ‬ ‫لَوُ عن أنس نَحوه وخالفوُ أَبُو عوانَة فَػرواهُ عن قَػتَادة عن سفينة‬ ‫َ َ‬ ‫َ ََ َ‬ ‫ََ‬ ‫َ‬ ‫12 - أخبرنَا قُػتَػ ْيبَة بن سعيد قَاؿ ثَػنَا أَبُو عوانَة عن قَػتَادة عن سفينة مولى أـ سلمة قَاؿ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫كاف عامة وصيَّة رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم الصماة وما ملكت أَيْمانكم فَجعل يُػر ِّدىا حتَّى‬ ‫َد َ َ‬ ‫َ ُ‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ َّ َ َ ُ‬ ‫يلجلجها فِي صدره وما يفيض ورواهُ سعيد بن ابي عروبَة عن قَػتَادة عن سفينة عن أـ سلمة‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ ََ‬ ‫ِ‬ ‫َ ََ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ِ َ‬‫22 - أخبرنَا حميد بن مسعدة قَاؿ ثَػنَا يزيد قَاؿ ثَػنَا سعيد عن قَػتَادة أَف سفينة مولى أـ سلمة حدث عن‬ ‫ْ َ َ‬ ‫أـ سلمة قَالَت‬ ‫َ َ‬ ‫كانَت عامة وصيَّة رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم ِ‬ ‫ْ َ ع ْند موتو الصماة وما ملكت أَيْمانكم حتَّى جعل‬ ‫َ ِ‬ ‫َ َّ ِ‬ ‫َ ُ َ‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َُ‬ ‫َ‬ ‫يلجلجها فِي صدره وما يفيض بها لِسانو قتاده لم يسمعوُ من سفينة‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ ََ‬‫(1/54)‬ ‫32 - أخبرنَا محمد بن عبد اهلل بن الْمبَارؾ قَاؿ ثَػنَا يُونُس قَاؿ ثَػنَا شيبَاف عن قَػتَادة قَاؿ حدثنَا عن‬ ‫َ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫سفينة مولى أـ سلمة أَنو كاف يَػقوؿ كاف عامة وصيَّة رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم نَحوه رواهُ ىماـ عن‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ ُ َ َ َ َّ َ َ ُ‬ ‫َ َ‬
  9. 9. ‫قَػتَادة عن أبي الْخلِيل عن سفينة‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫42 - أخبرنَا عبد الرحمن بن محمد بن سماـ قَاؿ ثَػنَا يزيد قَاؿ ثَػنَا ىماـ عن قَػتَادة عن أبي الْخلِيل عن‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫سفينة عن أـ سلمة أَف النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم وىو فِي الْموت جعل يَػقوؿ الصماة وما ملكت‬ ‫َّ َ َ َ‬ ‫ُ‬ ‫َْ‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫أَيْمانكم فَجعل يَػقولها وما يفيض أَبُو الْخلِيل اسمو صالح بن أبي مريَم‬ ‫َْ‬ ‫ْ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ُ َ ََ‬ ‫َ ُ‬ ‫52 - أخبرنَا سلَْيماف بن داود قَاؿ ابْن وىب قَاؿ اخبرني اللَّْيث عن ابْن الْهاد عن موسى بن سرجس‬ ‫َ َ ُ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َُ َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ َِ َ َ َ‬ ‫عن الْقاسم عن عائِشة قَالَت‬‫(1/64)‬ ‫َِ ْ‬ ‫ِ‬‫رأَيْت رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم وىو يَموت وع ْنده قدح فِيو ماء يدخل يَده فِي الْقدح يمسح وجهو‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ َُ ُ َ‬ ‫َ َُ‬ ‫َْ‬ ‫َ ََ‬ ‫ُ َّ‬ ‫َ ِ َّ ُ‬ ‫بِالْماء ثم يَػقوؿ اللَّهم أَعنِي على سكرات الْموت‬‫(1/74)‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫9 - ذكر قَػولو صلى اهلل علَْيو وسلم حين شخص بَصره بأبى ىو وأمي‬ ‫َُ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫62 - أَخبرنِي محمد بن وىب الحرانى قَاؿ ثَػنَا محمد بن سلمة قَاؿ حدثَنى ابْن إِسحاؽ قَاؿ حدثَنى‬ ‫َ َ َّ‬ ‫َْ‬ ‫َ َ َ َ َّ‬ ‫َ ُ َ َّ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ْ‬ ‫يَػعقوب بن عتبو عن الزىرى عن عروة عن عائِشة قَالَت وجع رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم ذلِك الْيَػوـ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ ُْ َ َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُْ‬‫فاضطجع فِي حجرتي فَدخل علي رجل من آؿ أبي بكر وفِي يَده سواؾ أَخهر فَنظر رسوؿ اهلل صلى اهلل‬ ‫َُ‬ ‫ْ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ّ‬ ‫ُ َْ‬ ‫ِْ‬ ‫ِ ُّ‬ ‫ِ‬ ‫علَْيو وسلم نظرا عرفت أَنو يُريدهُ قلت يَا رسوؿ اهلل أَتُحب أَف أُعطيك ىذا السواؾ قَاؿ نعم قَالَت‬ ‫َ‬ ‫َ َ ِّ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫فَأَخذتو فألنتو ثم أَعطيتو إِيَّاه فاستن بِو كأشد ما رأَيْتو استن بسواؾ قبل ثم وضعو ووجدت رسوؿ اهلل‬ ‫َ َ ْ َّ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َّ َ‬ ‫َّ ْ‬ ‫َ‬‫صلى اهلل علَْيو وسلم يثقل فِي حجري فَذىبت أنظر فِي وجهو فَِإذا بَصره قد شخص وىو يَػقوؿ بل الرفيق‬ ‫َ َُ ُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫األَعلَى فِي الْجنَّة قلت خيرت فاخترت والَّذي بَعثك بِالْحق قَاؿ وقبض رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َُ‬ ‫َ ِّ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ْ ْ‬‫(1/84)‬
  10. 10. ‫72 - أخبرنَا محمد بن عبد اهلل بن الْمبَارؾ قَاؿ ثَػنَا َكِيع عن شعبَة عن سعد بن ابراىيم عن عروة عن‬ ‫َ ُْ َ َ‬ ‫َ و َ ُْ َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ‬ ‫ُّ َ ْ ِ َ َ‬ ‫كنت أسمع أَف رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم ال يَموت حتَّى يُخيّر بَين الدنْػيَا والخرة فَأَخذتو بحة فِي‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َ ُ‬ ‫ِ‬ ‫َُ‬ ‫مرضو الَّذي مات فِيو فَسمعتو يَػقوؿ { مع الَّذين أنعم اهلل علَيْهم من النَّبِيين والصديقين والشهداء‬ ‫َ ُّ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ِ‬ ‫ََ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َ ِ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫والصالِحين وحسن أُولَئِك رفِ‬ ‫َ َ يقا } فَظَنَػ ْنت أَنو خير‬ ‫ً‬ ‫َّ ِ‬ ‫ََ‬ ‫َ‬‫(1/94)‬ ‫ِ‬ ‫82 - أَخبرنِي محمد بن علي بن م ْيموف الرقى ثَػنَا الفريابى قَاؿ ثَػنَا سفيَاف عن إِسماعيل بن أبي خالِد‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُْ َ ْ َ‬ ‫َ ّ َُ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ْ‬ ‫عن أبي بردة عن عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫أغمى على النَّبِي صلى اهلل علَيو وسلم وىو فِي حجري فَجعلت أمسحو وأدعو لَوُ بالشفاء فأفاؽ فَػقاؿ‬ ‫ََ‬ ‫َ ْ َ َ َُ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ ِ ِ َِ َ‬ ‫بل أسأَؿ اهلل الرفيق األَعلَى األسعد مع ج ْبريل وميكائِيل وإسرافيل‬ ‫ْ ْ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫92 - أخبرنَا إِسحاؽ بن إِبْػراىيم قَاؿ أَنا عبدة عن ىشاـ عن عباد بن عبد اهلل بن الزبير عن عائِشة‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َْ‬ ‫قَالَت‬ ‫ُ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫سمعت سمعت رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم وىو يَػقوؿ ع ْند وفَاتو‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫اللَّهم إغفر لي وإرحمني وألحقني بالرفيق األَعلَى‬ ‫ْ ْ‬ ‫ُ َّ‬‫03 - أخبرنَا عمرو بن م ْنصور قَاؿ ثَػنَا عبد اهلل بن يُوسف قَاؿ ثَػنَا اللَّْيث قَاؿ حدثنِي ابْن الْهاد عن عبد‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َ ُ‬ ‫َْ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َِ َ‬ ‫الرحمن بن الْقاسم عن أَبِيو عن عائِشة قَالَت‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫ِ‬‫مات رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم وإنَّوُ لبين حاقنتي وذاقنتي فَما أكره َّة الْموت ألحد بعد ما رأَيْت‬ ‫َ َ‬ ‫شد َ ْ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ َُ‬ ‫ِ‬ ‫من رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/05)‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬‫13 - أخبرنَا محمد بن يحيى بن أَيُّوب بن إِبْػراىيم الْمروزي قَاؿ ثَػنَا محرز بن الوضاح قَاؿ ثَػنَا إِسماعيل‬ ‫َْ‬ ‫َ‬ ‫ِ َ ُ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫بن أُميَّة عن الزىرى عن أنس قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ي‬ ‫آخر نظرة نظرتها إِلَى النَّبِي صلى اهلل علَيو وسلم اشتَكى فَأمر أَبا بكر أَف يصلى بِالنَّاس فَبينا نَحن فِ‬ ‫ِ‬ ‫ْ َ‬ ‫َ ِ‬ ‫َ‬ ‫ْ َ‬
  11. 11. ‫صماة الظّهر كشف النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم بِيَدهِ ستر حجرة عائِشة فَنظر إِلَى النَّاس (فَػنَظَرت) إِلَى‬ ‫َ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ‬ ‫ََ‬ ‫وجهو كأَنَّوُ ورقة مصحف‬ ‫َ َ‬‫(1/15)‬ ‫ِ‬ ‫01 - ذكر أحدث النَّاس عهدا برسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫23 - أخبرنى محمد بن قدامة قَاؿ ثَػنَا جرير عن مغيرة عن أـ موسى قَالَت قَالَت أـ سلمة‬ ‫َ َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ ُ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ِ‬‫والَّذي تحلف بِو أـ سلمة أَف كاف أقرب النَّاس عهدا برسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم على قَالَت لما كاف‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫ْ ٍ وَ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫ِ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬‫غَداة قبض رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فَأرسل إِلَْيو رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم يَػومئِذ َكاف (أرى)‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫فِي حاجة أَظُنوُ بَعثو فَجعل يَػقوؿ‬ ‫ُ‬ ‫َ َ‬ ‫جاء على ثَماث مرات‬ ‫َ َ َّ‬ ‫ََ‬ ‫ِ‬ ‫فجاء قبل طُلُ ع الشمس فَػلَما أَف جاء عرفت أَف لَوُ إِلَْيو حاجة فخرجنا من الْبَػ ْيت َكنَّا عدنا رسوؿ اهلل‬ ‫َُ‬ ‫وُ‬ ‫َ َ‬ ‫ََ‬ ‫َّ‬ ‫و َّ ْ‬ ‫َ‬ ‫ي آخر من خرج من الْبَػ ْيت ثم جلَست أدناىن من‬ ‫صلى اهلل علَيو وسلم يػومئِذ فِي بيت عائِشة فَكنت فِ‬ ‫ٍ‬ ‫َ ِ‬ ‫َّ َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫ْ َ َْ‬ ‫ِ‬ ‫َ ِ َ ّ َ َ‬ ‫الْبَاب فأكب علَْيو علي فَكاف آخر النَّاس بِو عهدا جعل يساره ويناجيو‬ ‫َ‬‫(1/25)‬ ‫11 - بَاب ذكر الْيَػوـ الذى توفى فِيو رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم والساعة الَّتِي توفى فِيها‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫ِ‬ ‫ْ‬ ‫33 - أخبرنَا قُػتَػ ْيبَة بن سعيد قَاؿ لنا سفيَاف عن الزىرى عن أنس قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ ُْ َ‬‫(1/35)‬ ‫ِ‬ ‫آخر نظرة نظرتها إِلَى رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم كشفت الستارة والنَّاس صفوؼ‬ ‫ُُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/45)‬
  12. 12. ‫خلف أَبى بكر فَأَراد أَبُو بكر أَف يرتَد فَأَشار إِلَْيهم أَف امكثوا وألقى‬ ‫َ‬ ‫ََ ِ‬ ‫ْ‬ ‫ََ‬‫(1/55)‬ ‫السجف وتوفى من آخر ذَلِك الْيَػوـ وىو يَػوـ اإلثْػنَػ ْين‬ ‫ْ َ ُ َ ْ ِْ ِ‬ ‫َ‬‫(1/65)‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫21 - الْموضع الَّذي قبل من رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم حين توفى‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫ِ َ‬ ‫َّ ْ‬ ‫َْ‬ ‫ْ‬ ‫ِ‬‫43 - أخبرنَا أَبُو الطَّاىر أَحمد بن عمرو بن السرح أَبُو الطَّاىر قَاؿ ثَػنَا ابْن وىب قَاؿ أَخبرنِي يُونُس عن‬ ‫َ ْ‬ ‫ابْن شهاب عن عروة عن عائِشة‬ ‫َ َ ُْ َ َ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫أَف أَبَا بكر قبل بَين عينى النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم وىو ميت‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫ِ‬‫53 - أخبرنَا يَػعقوب بن إِبْػراىيم قَاؿ ثَػنَا يحيى عن سفيَاف قَاؿ حدثنِي موسى بن أَبى عائِشة عن عبيداهلل‬ ‫َ َ َ‬ ‫ُ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ ُْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ُْ‬ ‫ِ‬ ‫بن عبد اهلل عن ابْن عبَّاس وعائِشة أَف أَبَا بكر قبل النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم وىو ميت‬ ‫َ ََ َ‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َ‬‫(1/16)‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫31 - ذكر ما سجى بِو رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫63 - أخبرنَا سلَْيماف بن سيف قَاؿ ثَػنَا يَػعقوب قَاؿ ثَػنَا أبي عن صالح عن ابْن شهاب أَف أَبَا سلمة‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫ُْ‬ ‫َ‬ ‫ُ َ‬ ‫أخبرهُ عن عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫سجى رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم حين مات بِثَػوب حبرة‬ ‫َ‬ ‫َ َ ْ‬ ‫َْ َ‬ ‫َُ‬‫(1/26)‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫41 - ذكر اإلختماؼ في سن رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫ّ َُ‬
  13. 13. ‫73 - أخبرنَا محمد بن خلف الْعسقمانِي قَاؿ ثَػنَا آدـ قَاؿ ثَػنَا اللَّْيث عن عقيل عن ابْن شهاب عن عروة‬ ‫َ َ ُْ َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ ْ ََ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫عن عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫توفى رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم وىو ابْن ثَماث وستِّين‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ َ َُ‬ ‫َُ‬ ‫83 - أخبرنَا عبد الرحمن بن عبيد اهلل الْحلَبِي عن ابْن أَبى زائِدة عن يُونُس بن أبي إِسحاؽ عن أبي‬ ‫َْ َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َّ ْ َ‬ ‫السفر عن الشعبِي عن جرير قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫ّ َ ّ ّ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫ُ ِ َُ ِ َ َ‬ ‫كنَّا ع ْند معاويَة فَػقاؿ قبض رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم ابْن ثَماث وستِّين‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/36)‬ ‫ِ‬ ‫51 - ذكر كفن النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫93 - أخبرنَا قُػتَػ ْيبَة بن سعيد قَاؿ ثَػنَا حفص عن ىشاـ عن أَبِيو عن عائِشة قَالَت‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َْ َ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫كفن رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فِي ثَماثَة أَثواب بيض يَمانِية كرسف لَْيس فِيها قَميص وال عمامة‬ ‫َ ِ‬ ‫ِ‬ ‫ََ َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ُْ ُ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫قَاؿ فَذكر لعائِشة قَػولهم فِ‬ ‫َ َ‬ ‫ْ َِ‬ ‫ي ثَػوبَػ ْين وبرد حبرة فَػقالَت‬ ‫َ َ ْ‬ ‫َ‬ ‫قد أت بالبرد ولَكنهم ُّوهُ ولم يكفنوه فِيو‬ ‫ِ‬ ‫َ ُ ْ رد َ‬ ‫04 - أخبرنَا أَبُو داود قَاؿ ثَػنَا يَػعقوب قَاؿ ثَػنَا أبي عن صالح عن ابْن شهاب أَف أَبَا سلمة أخبرهُ عن‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫ُْ‬ ‫َُ َ‬ ‫عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫سجى رسوؿ اهلل صلى اهلل علَيو وسلم حين مات بِثَػوب حبرة‬ ‫َ‬ ‫َ َ ْ‬ ‫َْ َ‬ ‫َُ‬‫(1/07)‬ ‫14 - أخبرنَا محمد بن الْمثنى عن الْولِيد قَاؿ ثَػنَا األوزاعى وأخبرنَا مجاىد بن موسى قَاؿ ثَػنَا الْولِيد بن‬ ‫َ‬ ‫ُ َ َ‬ ‫ِ‬ ‫َ ْ َُ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ُ َ َّ َ َ َ‬ ‫َ َِ‬ ‫مسلم عن األوزاعى قَاؿ حدثَنى الزىرى عن الْقاسم بن محمد عن عائِشة قَالَت‬ ‫َ َ َّ‬ ‫َ‬ ‫ُ‬ ‫أدرج رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم فِي ثوب حبرة ثم أخر عنوُ اللَّفظ البْن الْمثنى‬ ‫َ ْ ِ ِ‬ ‫َ َّ‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬‫(1/17)‬
  14. 14. ‫ِ‬ ‫61 - كيف صلى على النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫24 - أخبرنَا قُػتَػ ْيبَة بن سعيد قَاؿ ثَػنَا حميد بن عبد الرحمن عن سلمة ابْن نبيط عن نعيم عن نبيط عن‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ ْ َ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫سالم بن عبيد قَاؿ َكاف من أىل الصفة قَاؿ‬ ‫ّ َ‬ ‫َ وَ َ‬ ‫َ‬ ‫ي مرضو فأفاؽ فَػقاؿ‬ ‫ََ‬ ‫أغمى على النَّبِي صلى اهلل علَيو وسلم فِ‬ ‫َ ِ‬ ‫َ‬ ‫ْ َ‬ ‫أحهرت الصماة قَالُوا نعم قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َّ َ‬ ‫ََ‬ ‫َ ِ‬ ‫مروا بِماال فليؤذف ومروا أَبَا بكر فَليصل بِالنَّاس ثم أغمى علَيو فأفاؽ فَػقاؿ‬ ‫ِ َّ‬ ‫ًَ‬ ‫ْ‬ ‫أحهرت الصماة قَالُوا نعم قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َّ َ‬ ‫مروا بِماال فليؤذف ومروا أَبَا بكر فَليصل بِالنَّاس‬ ‫ِ‬ ‫ًَ‬ ‫قَالَت عائِشة‬ ‫َ َ‬ ‫إِف أبي رجل أسيف فَػقاؿ‬ ‫ََ‬ ‫إنكن صواحبات يُوسف مروا بِماال فليؤذف ومروا أَبَا بكر فَليصل بِالنَّاس فأمرف بِماال يُؤذف وأمرف أَبَا بكر‬ ‫ًَ‬ ‫ِ‬ ‫ًَ‬ ‫ُ‬ ‫يصلى بِالنَّاس فَػلَما أُقِيمت الصماة قَاؿ النَّبِي صلى اهلل علَي ِ‬ ‫َ ْو وسلم‬ ‫َ‬ ‫َّ َ َ‬ ‫ِ َّ َ‬‫(1/27)‬ ‫أُقِيمت الصماة‬ ‫َّ َ‬ ‫َ‬ ‫قُػلْن نعم قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫أدعوا لي إنْسانا أعتَمد علَي ِ‬ ‫َ ْ َ ْو‬ ‫فَجاءت بَريرة وآخر معها فاعتمد علَْيهما فجاء وأَبُو بكر يصلى فَجلَس إِلَى جنبو فَذىب أَبُو بكر يتَأ َّر‬ ‫َخ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َِ َ َ‬ ‫َ َ َِ َ َ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫فحبسو حتَّى فرغ من الصماة فَػلَما توفى النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ عمر‬ ‫َّ‬ ‫َّ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ ْ و إِال ضربتو بسيفى ىذا فَسكتُوا َكانُوا قوما أمييين لم يكن فيهم نبى قبلو قَالُوا‬ ‫َ َ َ َ وَ‬ ‫َّ َ‬ ‫ال يتَكلَّم أحد بِموتِِ‬ ‫َ َ‬‫(1/37)‬ ‫يَا سالم اذىب إِلَى صاحب النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم فَادعو فَخرجت فَوجدت أَبَا بكر قَائِما فِي‬ ‫ِ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َْ ْ‬ ‫َ ْ ِ َّ‬ ‫ُ َ َ‬ ‫ِ‬‫الْمسجد قَاؿ أَبُو بكر مات رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قلت إِف عمر يَػقوؿ ال يتَكلَّم أحد بِموتِو إِال‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ َُ‬ ‫َ ِْ َ‬ ‫ضربتو بسيفى ىذا فَوضع يَده على ساعدى ثم أقبل يمشى حتَّى دخل فوسعوا لَوُ حتَّى أَتَى النَّبِي صلى‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫َّ‬ ‫ََ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ ِ َ َ‬ ‫ِ‬‫اهلل علَْيو وسلم فأكب علَْيو حتَّى كاد أَف يمس وجهو وجو النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم حتَّى استباف أَنو قد‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬
  15. 15. ‫مات فَػقاؿ أَبُو بكر‬ ‫َ َ ََ‬ ‫إِنَّك ميت وإِنَّػهم ميتوف‬ ‫َ ُ‬ ‫ََ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫قَالُوا يَا صاحب رسوؿ اهلل أمات رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ نعم فَػعلموا أَنو كما قَاؿ قَالُوا يَا‬ ‫َُ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ‬ ‫صاحب رسوؿ اهلل صلى اهلل علَْيو وسلم ىل نصلى على النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ نعم قَالُوا َكيف‬ ‫وَ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫َ َ‬ ‫َُ‬ ‫َ‬ ‫نصلى علَي ِ‬ ‫َ ْو قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫يدخل قوـ فيكبروف ويدعوف ثم يخرجوف ويجىء آخروف‬ ‫َُ َ‬ ‫َ َّ ُ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬‫(1/47)‬ ‫َ َ ْ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫َ ْ‬ ‫ِ‬‫قَالُوا يَا صاحب النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم ىل يدفن النَّبِي صلى اهلل علَْيو وسلم قَاؿ نعم قَالُوا وأَيْن يدفن‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫َ‬ ‫قَاؿ‬ ‫َ‬ ‫فِي الْمكاف الَّتِي قبض فِيها روحو فَِإنَّوُ لم يقبض روحو إِال فِي مكاف طيبَة قَاؿ فَػعلموا انو كما قَاؿ ثم قَاؿ‬ ‫َ َ َ َّ َ‬ ‫َ َُ‬ ‫ََ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫ََ‬ ‫أَبُو بكر‬ ‫ع ْندكم صاحبكم‬ ‫ُْ َ ُ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َّ‬ ‫َ ْ َ َُ ِ ُ َ‬‫وخرج أَبُو بكر واجتمع الْمهاجروف فَجعلُوا يتشاوروف بَينهم ثم قَالُوا انْطَلقوا إِلَى إِخواننَا األَنْصار فَِإف لَهم‬ ‫َْ ْ َ‬ ‫َ‬ ‫ِ‬ ‫ِ ََ‬ ‫ِ‬‫فِي ىذا الْحق نَصيبا فَأتوا األَنْصار فَػقالَت األَنْصار منا أَمير ومنكم أَمير فَػقاؿ عمر سيفين فِي غمد واحد‬ ‫ِ‬ ‫َ‬ ‫ْ َ‬ ‫ْ َ َ‬ ‫ََ‬ ‫إِذا ال يصلحاف ثم أَخذ بيد أَبى بكر فَػقاؿ‬ ‫ََ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫َِ َ‬ ‫من لَوُ ىذه الثَّماث‬‫(1/57)‬‫{ إِذ يَػقوؿ لصاحبو } من صاحبو { إِذ ىما فِي الْغَار } من ىما { ال تحزف إِف اهلل معنا } مع من ثم بَايعو‬ ‫َّ‬ ‫ََ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫َ‬ ‫َ‬ ‫ْ ُ‬ ‫ثم قَاؿ بَايعوا فَػبَايع النَّاس أحسن بيعة وأجملها‬ ‫َ‬ ‫َّ َ ُ‬‫(1/67)‬ ‫ِ‬ ‫71 - كيف حفر لَوُ صلى اهلل علَْيو وسلم‬ ‫َ َ‬ ‫َ َ‬ ‫ُ َ َّ‬ ‫ِ‬ ‫34 - أخبرنَا عمرو بن علي قَاؿ ثَػنَا عبد الرحمن قَاؿ ثَػنَا عبد اهلل بن جعفر عن إِسماعيل بن محمد بن‬ ‫َّ ْ َ َ‬ ‫َ ّ َ‬ ‫َ َْ َ ْ َ‬ ‫َْ‬

×