Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

دور المكتبات العامة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة

1,040 views

Published on

إبراز الدور المحوري الذي يمكن أن تلعبه المكتبة العمومية في تحقيقة إستدامة المعرفة و الرقي وبذلك تحقق إستدامة التطور والرقي المجتمعي

Published in: Education
  • Login to see the comments

دور المكتبات العامة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة

  1. 1. ‫الوطني‬ ‫امللتقى‬ ‫ل‬‫حو‬"‫التنمية‬ ‫تحقيق‬ ‫في‬ ‫شريك‬‫ة‬ّ‫العمومي‬ ‫املكتبات‬ ‫املستدامة‬" ‫يومي‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 1
  2. 2. ‫أهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫في‬‫العامة‬ ‫املكتبات‬ ‫ر‬‫دو‬ ‫املستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫علية‬ ‫حسن‬ ‫األستاذ‬ ‫الموحد‬ ‫العربي‬ ‫الفهرس‬ ‫استشاري‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 2
  3. 3. ‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫تعريف‬ ‫هي‬‫البش‬ ‫الرأسمال‬ ‫تناقص‬ ‫إلى‬ ‫الزمن‬ ‫مرور‬ ‫مع‬ ‫تؤدي‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫التنمية‬‫ري‬ ‫والعالمي‬ ‫المحلي‬ ‫الصعيد‬ ‫على‬ ‫سواء‬ ‫والبيئي‬ ‫والطبيعي‬(‫سردار‬2015) ‫المستدامة‬ ‫التنمية‬‫هي‬‫والمجتمع‬ ‫للفرد‬ ‫والتطوير‬ ‫الشامل‬ ‫التغيير‬‫في‬ ‫ف‬ ‫والسياسية‬ ‫واالقتصادية‬ ‫والثقافية‬ ‫االجتماعية‬ ‫المجاالت‬ ‫جميع‬‫يجعل‬ ‫يما‬ ‫التطوير‬ ‫خطط‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫ا‬ً‫ي‬‫أساس‬ ‫ا‬ً‫ن‬‫مكو‬ ‫المعرفة‬ ‫من‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 3
  4. 4. ‫الدولي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬1 ‫تبنت‬189‫دولة‬‫من‬‫أعضاء‬‫هيئة‬‫األمم‬‫المتحدة‬‫في‬‫عام‬2000‫ميالدية‬‫أهداف‬‫التنمية‬ ‫المئوية‬‫التي‬‫ربطت‬‫بين‬‫االستدامة‬‫والتنمية‬.‫فقد‬‫طرحت‬‫األمم‬‫المتحدة‬‫األهداف‬ ‫اإلنمائية‬‫الثمانية‬‫لأللفية‬‫للعمل‬‫على‬‫تحقيقها‬‫بحلول‬‫عام‬2015‫بهدف‬‫القضاء‬‫على‬ ‫الفقر‬،‫والجوع‬‫وتعميم‬‫التعليم‬،‫األساسي‬‫وتحقيق‬‫المساواة‬‫بين‬،‫الجنسين‬‫وتمكين‬ ،‫المرأة‬‫وخفض‬‫معدل‬‫وفيات‬‫األطفال‬‫وتحسين‬‫صحة‬،‫الوالدة‬‫ومواجهة‬‫مرض‬‫األيدز‬ ‫والمالريا‬‫وغيرها‬‫من‬،‫األمراض‬‫وتعزيز‬‫المشاركة‬‫العالمية‬‫في‬‫التنمية‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 4
  5. 5. ‫الدولي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬2 ‫لأللفية‬ ‫اإلنمائية‬ ‫األهداف‬ ‫تقرير‬2015‫الدول‬ ‫من‬ ‫ًا‬‫ر‬‫كثي‬ ‫أن‬ ‫إلى‬ ‫أشار‬ ‫األهداف‬ ‫هذه‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫جاد‬ ‫بشكل‬ ‫تعمل‬ ‫لم‬ ‫النامية‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 5
  6. 6. ‫الدولي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬3 ‫الدول‬ ‫في‬ ‫اإلنمائية‬ ‫األهداف‬ ‫تطبيق‬ ‫في‬ ‫أكثر‬ ‫فاعلية‬ ‫ولتحقيق‬‫النامية‬ ‫تاريخ‬ ‫أممية‬ ‫قمة‬ ‫في‬ ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫في‬ ‫األعضاء‬ ‫الدول‬ ‫تبنت‬ ‫فقد‬‫ية‬ ‫عام‬ ‫عقدت‬2015‫خطة‬2030‫لتحقيق‬17‫المستدامة‬ ‫للتنمية‬ ‫ا‬ً‫هدف‬ ‫المناخ‬ ‫التغيير‬ ‫ومعالجة‬ ‫المساواة‬ ‫عدم‬ ‫ومحاربة‬ ‫الجوع‬ ‫على‬ ‫للقضاء‬‫ي‬ (‫المتحدة‬ ‫األمم‬2017.)‫خطة‬ ‫أطلقت‬ ‫وقد‬2030‫من‬ ‫يناير‬ ‫مستهل‬ ‫في‬ ‫عام‬2016 ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 6
  7. 7. ‫نسبة‬ ‫من‬ ‫الرفع‬‫المعلومات‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬، ‫والمعرفة‬‫إلى‬ ‫باإلضافة‬‫جهود‬ ، ‫الشاملة‬ ‫األمية‬ ‫محو‬‫هو‬‫دعامة‬‫ل‬ ‫ضرورية‬‫المستدامة‬ ‫لتنمية‬ ‫لسنة‬ ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫أجندا‬2030‫بدور‬ ‫تعترف‬ ‫المكتبات‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 7
  8. 8. ‫المحلي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫أهداف‬ ‫إدراج‬ ‫على‬ ‫تونس‬ ‫وتعمل‬2030‫مخططها‬ ‫في‬ ‫هذ‬ ‫تحقيق‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الكامل‬ ‫دعمها‬ ‫تقديم‬ ‫وعلى‬ ‫للتنمية‬ ‫الجديد‬ ‫الخماسي‬‫ه‬ ‫والدولي‬ ‫االقليمي‬ ‫المستويين‬ ‫على‬ ‫األهداف‬(‫الماجري‬2012.) ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 8
  9. 9. ‫العامة‬ ‫المكتبة‬ ‫تعريف‬ ‫العامة‬ ‫المكتبة‬ ‫مرفق‬:‫مبادئ‬‫اإليفال‬/‫لتنميته‬ ‫اليونسكو‬(‫أبريل‬2001) ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 9
  10. 10. ‫العامة‬ ‫المكتبة‬ ‫مهام‬(1)‫بيان‬ ‫حسب‬ ‫اليونسكو‬‫االفال‬‫سنة‬1994  ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 10
  11. 11. ‫العامة‬ ‫المكتبة‬ ‫مهام‬(2)‫بيان‬ ‫حسب‬ ‫اليونسكواالفال‬‫سنة‬1994 ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 11
  12. 12. ‫العامة‬ ‫المكتبة‬ ‫مهام‬(3)‫بيان‬ ‫حسب‬ ‫اليونسكواالفال‬‫سنة‬1994 ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 12
  13. 13. ‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫أهداف‬ ‫تخدم‬ ‫التي‬ ‫المكتبات‬ ‫وظائف‬ ‫وتقدي‬ ،‫العلمي‬ ‫البحث‬ ‫ودعم‬ ،‫التعليم‬ ‫برامج‬ ‫ومساندة‬ ،‫المعلومات‬ ‫خدمات‬‫م‬ ‫والخد‬ ،‫والتدريب‬ ،‫المعرفة‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫وتيسير‬ ،‫الذاتي‬ ‫التطوير‬ ‫برامج‬‫مات‬ ‫الترفيهية‬ ‫البرامج‬ ‫وتقديم‬ ،‫الثقافية‬(Tyonum and AmarachiEzeogu 2015). "‫فرصة‬ ‫ضمان‬ ‫ألن‬ ‫المعلومات‬ ‫مجتمعات‬ ‫بناء‬ ‫عناصر‬ ‫أهم‬ ‫هي‬ ‫المكتبات‬ ‫بالغة‬ ‫أهمية‬ ‫ذو‬ ‫عامل‬ ‫والمعرفة‬ ،‫واألفكار‬ ،‫المعلومات‬ ‫في‬ ‫واإلسهام‬ ‫الوصول‬ ‫المعرفة‬ ‫مجتمع‬ ‫أو‬ ‫المعلومات‬ ‫مجتمع‬ ‫لبناء‬"( Ukachi 2012)(‫قمة‬ ‫تونس‬ ‫المعلومات‬2005) ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 13
  14. 14. ‫إستعراض‬‫المستدامة‬ ‫التنمية‬ ‫أهداف‬17‫ودور‬ ‫تحقيقها‬ ‫في‬ ‫المكتبات‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 14
  15. 15. 1-‫الفقر‬ ‫على‬ ‫القضاء‬ ‫تساعد‬‫المكتبات‬‫الناس‬‫بإتاحة‬‫المعلومات‬‫والتدريب‬‫عل‬‫ى‬ ‫المهارات‬‫على‬‫تطوير‬‫حياتهم‬‫ودعم‬‫اتخاذ‬‫الحكومات‬ ‫والمجتمعات‬‫والجهات‬‫األخرى‬‫التي‬‫قدم‬ُ‫ت‬‫خدمات‬‫قرارات‬ ‫قائمة‬‫على‬،‫معلومات‬‫كما‬‫تدعم‬‫الحد‬‫من‬‫الفقر‬‫وزيادة‬ ‫رفاهية‬‫الجميع‬‫في‬‫كل‬‫مكان‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 15
  16. 16. 2-‫الجوع‬ ‫على‬ ‫القضاء‬ ‫المحاصي‬ ‫عن‬ ‫معلومات‬ ‫الزراعية‬ ‫المكتبات‬ ‫فيها‬ ‫بما‬ ‫المكتبات‬ ‫تتيح‬،‫ل‬ ‫أفضل‬ ‫زراعية‬ ‫إنتاجية‬ ‫في‬ ‫تساعد‬ ‫التي‬ ‫الزراعة‬ ‫وأساليب‬ ،‫والسوق‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 16
  17. 17. 3-‫الجيدة‬ ‫الصحة‬ ‫على‬ ‫العامة‬ ‫المكتبات‬ ‫في‬ ‫الصيحة‬ ‫المعلومات‬ ‫إتاحة‬ ‫وتساعد‬‫ال‬ ‫توعية‬‫رواد‬ ‫جيدة‬ ‫بصحة‬ ‫والبقاء‬ ‫الصحية‬ ‫بحالتهم‬. ‫المك‬ ‫في‬ ‫تستثمره‬ ‫دوالر‬ ‫كل‬ ‫فمقابل‬ ‫األسترالية‬ ‫الصحة‬ ‫وزارة‬ ‫حسب‬‫تربح‬ ‫تبة‬ ‫دوالرات‬ ‫ثالث‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 17
  18. 18. 4-‫الجيد‬ ‫التعليم‬ ‫تدعم‬‫المكتبات‬‫العامة‬‫برامج‬‫محو‬،‫األمية‬‫وتوفير‬‫مكان‬‫آمن‬‫للتعلم‬.‫ك‬‫ما‬ ‫تمكن‬‫التلميذ‬‫والطالب‬‫من‬‫استكمال‬‫العملية‬‫التعليمية‬‫من‬‫خالل‬‫الحص‬‫ول‬‫على‬ ‫عدة‬‫معارف‬‫لم‬‫يتسع‬‫تناولها‬‫من‬‫خالل‬‫المقرر‬‫الدراسي‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 18
  19. 19. 5-‫الجنسين‬ ‫بين‬ ‫المساوات‬ ‫المكتبات‬ ‫تدعم‬‫العامة‬‫مساحات‬ ‫توفير‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫الجنسين‬ ‫بين‬ ‫العدالة‬‫آمنة‬ ‫حول‬ ،‫والسيدات‬ ‫للبنات‬ ‫لالجتماع‬‫الحقوق‬‫وتقد‬ ،‫والصحة‬‫ي‬‫ح‬ ‫برامج‬ ‫م‬‫ول‬ ‫مهارات‬ ‫بناء‬ ‫في‬ ‫السيدات‬ ‫يدعم‬ ‫مما‬ ‫األمية‬ ‫ومحو‬ ‫والمعلومات‬ ‫االتصاالت‬‫هم‬ ‫التجارية‬‫والمهنية‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 19
  20. 20. 6-‫الصحية‬ ‫والنظافة‬ ‫النظيفة‬ ‫المياه‬ 7-‫معقولة‬ ‫وأسعار‬ ‫نظيفة‬ ‫طاقة‬ ‫المكتبات‬ ‫تعد‬ ،‫الطاقة‬ ‫واستخدام‬ ،‫المياه‬ ‫عن‬ ‫معلومات‬ ‫المكتبات‬ ‫تقدم‬‫في‬ ‫العامة‬ ‫والك‬ ‫النور‬ ‫إلى‬ ‫الناس‬ ‫منه‬ ‫يصل‬ ‫الذي‬ ‫الوحيد‬ ‫المكان‬ ‫األماكن‬ ‫من‬ ‫العديد‬‫هرباء؛‬ ‫وظائف‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ ‫ويتقدمون‬ ،‫ويدرسوا‬ ،‫يقرأها‬ ‫كي‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 20
  21. 21. 8-‫االقتصاد‬ ‫ونمو‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫الحر‬ ‫التداول‬ ‫يمكن‬‫ل‬‫و‬ ‫للجميع‬ ‫االتصاالت‬ ‫تكنولوجيا‬‫على‬ ‫الحصول‬‫المعلومات‬ ،‫وظائف‬ ‫على‬ ‫التقديم‬ ‫من‬ ‫المكتبات‬ ‫في‬ ‫والمهارات‬‫و‬‫تدعمهم‬ ‫مواد‬ ‫كتابة‬، ‫المالئمة‬ ‫الوظيفة‬ ‫على‬ ‫والحصول‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 21
  22. 22. 9-‫واالبتكار‬ ‫الصناعة‬ ‫األس‬ ‫الجهة‬ ‫البلدان‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫والتعليمية‬ ‫العامة‬ ‫المكتبات‬ ‫تمثل‬‫أو‬ ‫اسية‬ ‫و‬ ،‫تكلفة‬ ‫بال‬ ‫أو‬ ‫قليلة‬ ‫بتكلفة‬ ‫اإلنترنت‬ ‫خدمة‬ ‫تقدم‬ ‫التي‬ ‫الوحيدة‬‫يزيد‬ ‫ما‬ ‫هو‬ ‫التواصل‬ ‫بدوره‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 22
  23. 23. 10-‫المساوات‬ ‫عدم‬ ‫أوجه‬ ‫من‬ ‫الحد‬ ‫يعد‬‫اإلنصاف‬‫في‬‫حق‬‫الحصول‬‫على‬،‫المعلومات‬‫وحرية‬،‫التعبير‬ ،‫والخصوصية‬‫مبادئ‬‫أساسية‬‫الستقاللية‬‫الفرد‬. ‫تساعد‬‫المكتبات‬‫على‬‫الحد‬‫من‬‫عدم‬‫المساواة‬‫في‬‫توفير‬‫مساحات‬‫مدني‬‫ة‬‫آمنة‬ ‫مفتوحة‬‫لكل‬‫سكان‬‫المناطق‬‫الحضرية‬‫والريفية‬‫حول‬‫العالم‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 23
  24. 24. 11-‫مستدامة‬ ‫محلية‬ ‫ومجتمعات‬ ‫مدن‬ ‫تلعب‬‫المكتبات‬‫العامة‬‫ا‬ً‫دور‬‫ا‬ً‫ي‬‫أساس‬‫في‬‫حماية‬‫التراث‬‫الوثائقي‬‫ا‬‫لذي‬‫ال‬‫يقدر‬ ‫بثمن‬‫بكل‬‫أشكاله‬‫لألجيال‬،‫القادمة‬‫و‬‫تقوي‬‫ثقافة‬‫المجتمعات‬‫المحلي‬‫ة‬‫وتدعم‬ ‫الوصول‬‫إلى‬‫عدم‬‫التهميش‬‫والتنمية‬‫المستدامة‬‫في‬‫المدن‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 24
  25. 25. 12-‫المعقول‬ ‫واإلنتاج‬ ‫االستهالك‬ ‫إن‬‫المكتبات‬‫مؤسسات‬‫مستديمة‬‫ل‬‫تشارك‬‫المصادر‬‫في‬‫المجتمع‬‫المحل‬‫ي‬ ‫وعلى‬‫المستوى‬‫الدولي‬‫و‬‫تعمل‬‫على‬‫التأكد‬‫من‬‫وصول‬‫الجميع‬‫إلى‬ ‫المعلومات‬.‫تلعب‬‫جميع‬‫المكتبات‬‫ًا‬‫ر‬‫دو‬‫ا‬ً‫م‬‫مه‬‫في‬‫إتاحة‬،‫البيانات‬‫واألب‬،‫حاث‬ ‫والمعرفة‬‫التي‬‫تدعم‬‫البحث‬‫القائم‬‫على‬‫معلومات‬‫وإتاحة‬‫معلومات‬‫للجمه‬‫ور‬ ‫عن‬‫التغير‬،‫المناخي‬‫والدور‬‫األساسي‬‫الذي‬‫يلعبه‬‫حفظ‬‫المعارف‬‫الخاصة‬ ‫بالشعوب‬،‫األصلية‬‫والتي‬‫تشمل‬‫صنع‬‫القرار‬‫على‬‫المستوى‬‫المحلي‬‫ب‬‫شأن‬ ‫االتجاهات‬‫األساسية‬‫في‬،‫الحياة‬‫منها‬،‫الصيد‬‫واستخدام‬،‫األرض‬‫وإدارة‬ ‫المياه‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 25
  26. 26. 13‫المناخي‬ ‫العمل‬ ‫تلعب‬‫جميع‬‫المكتبات‬‫ًا‬‫ر‬‫دو‬‫ا‬ً‫م‬‫مه‬‫في‬‫إتاحة‬،‫البيانات‬،‫واألبحاث‬ ‫والمعرفة‬‫التي‬‫تدعم‬‫البحث‬‫القائم‬‫على‬‫معلومات‬‫وإتاحة‬‫معلومات‬ ‫للجمهور‬‫عن‬‫التغير‬،‫المناخي‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 26
  27. 27. 14-‫المائية‬ ‫الحياة‬ 15-‫البر‬ ‫على‬ ‫الحياة‬ ‫الدور‬‫األساسي‬‫الذي‬‫يلعبه‬‫حفظ‬‫المعارف‬‫الخاصة‬‫بالشعوب‬،‫األصلية‬‫والتي‬‫ت‬‫شمل‬ ‫صنع‬‫القرار‬‫على‬‫المستوى‬‫المحلي‬‫بشأن‬‫االتجاهات‬‫األساسية‬‫في‬،‫الحياة‬‫من‬‫ها‬ ،‫الصيد‬‫واستخدام‬،‫األرض‬‫وإدارة‬‫المياه‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 27
  28. 28. 16‫السالم‬‫والعدل‬ 16-10‫ضمان‬‫وصول‬‫الجمهور‬‫إلى‬‫المعلومات‬‫وحماية‬‫الحريات‬‫األساسية‬،‫وفقا‬‫للتشريعا‬‫ت‬ ‫الوطنية‬‫واالتفاقات‬‫الدولية‬ ----- ‫يقع‬‫هذا‬‫الهدف‬‫في‬‫صلب‬‫مهام‬‫المكتبة‬‫العامة‬‫حيث‬‫تتيح‬‫الولوج‬‫للمعلومات‬‫الموثقة‬‫والمحي‬‫نة‬‫لكل‬ ‫المواطنين‬‫بدون‬‫استثناء‬‫وخاصة‬‫أولئك‬‫الذين‬‫تعوزهم‬‫إمكانية‬‫اقتناء‬‫مصادر‬‫المعلومات‬ ‫لكي‬‫تتم‬‫إتاحة‬‫المعلومات‬‫بصورة‬،‫كاملة‬‫يحتاج‬‫كل‬‫فرد‬‫إلى‬‫إمكانية‬‫الوصول‬‫إلى‬‫المعلوما‬‫ت‬‫واكتساب‬ ‫مهارات‬‫استخدامها‬‫بكفاءة‬‫كما‬‫يوضح‬‫إعالن‬‫ليون‬‫إلتاحة‬‫المعلومات‬،‫والتنمية‬‫إن‬‫المكتبات‬‫ل‬‫ديها‬ ‫المهارات‬‫والمصادر‬‫التي‬‫تمكنها‬‫من‬‫مساعدة‬،‫الحكومات‬،‫والمؤسسات‬‫واألفراد‬‫على‬،‫التواصل‬ ‫وصنع‬‫المعلومات‬‫واستخدامها‬‫بكفاءة‬‫من‬‫أجل‬‫التنمية‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 28
  29. 29. ‫الحقيقي‬ ‫الوصول‬ ‫و‬ ‫للمعلومات‬ ‫الوصول‬ ‫بين‬ ‫الفرق‬ ‫للمعلومات‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫حقيقيا‬ ‫الوصول‬ ‫يكون‬ ‫حتى‬: ‫ا‬ ‫يتوفر‬‫المتعلق‬ ‫لمحتوى‬‫ا‬ ‫بالشؤون‬‫لمحلية‬‫ا‬ ‫باللغات‬‫لمحلية‬ ‫األولى‬ ‫بالدرجة‬ ‫قانونيا‬ ‫إليها‬ ‫الوصول‬ ‫يكون‬ ‫وأن‬ ‫جديدة‬ ‫معلومات‬ ‫استحداث‬ ‫إمكانية‬ ‫إتاحة‬ ‫ي‬ ‫أن‬‫ك‬‫و‬‫ال‬ ‫هذا‬ ‫تطبيق‬ ‫على‬ ‫قادرون‬ ‫المستخدمون‬ ‫ن‬‫مح‬‫مشك‬ ‫حل‬ ‫في‬ ‫توى‬‫ال‬‫فهم‬ ،‫الواقعي‬ ‫العالم‬ ‫ت‬‫بحاجة‬ ‫ا‬ ‫إلى‬‫ل‬‫مهارات‬‫والتوج‬‫ي‬‫الال‬ ‫هات‬‫ا‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ ‫زمة‬‫ل‬‫ا‬ ‫معلومات‬‫ل‬‫واستخدامها‬ ‫بالفعل‬ ‫متاحة‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 29
  30. 30. ‫للمعلومات‬ ‫الحقيقي‬ ‫الوصول‬ ‫متطلبات‬ ‫ا‬ ‫التحتية‬ ‫البنية‬‫ل‬‫خ‬‫ا‬‫صة‬‫ا‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫بإمكانات‬‫ل‬‫اال‬ ‫ووسائل‬ ‫معلومات‬،‫تصال‬ ‫ل‬ ‫إيجابي‬ ‫اجتماعي‬ ‫إطار‬‫ال‬،‫ستخدام‬ ،‫كافية‬ ‫وفردية‬ ‫مجتمعية‬ ‫قدرات‬ ‫مال‬ ‫وسياسي‬ ‫قانوني‬ ‫مناخ‬ ‫تهيئة‬‫ئم‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 30
  31. 31. ‫مشروع‬‫ال‬ ‫إسهام‬ ‫قياس‬‫للمعلومات‬ ‫وصول‬‫التنمية‬ ‫أهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫في‬ ‫المستدامة‬ ‫يعد‬‫الوصول‬‫إلى‬‫المعلومات‬‫ًا‬‫ب‬‫متطل‬‫ا‬ً‫م‬‫مه‬‫لتحقيق‬‫أهداف‬،‫التنمية‬‫والذي‬‫يمكن‬ ‫أن‬‫تلعب‬‫فيه‬‫المكتبات‬‫ًا‬‫ر‬‫دو‬‫بالغ‬‫األهمية‬‫في‬‫كثير‬‫من‬‫دول‬‫العالم‬.‫وقد‬‫أن‬‫شأت‬ ‫مجموعة‬‫التقنية‬‫والتغيير‬‫االجتماعي‬The Technology and Social Change (TASHA)‫في‬‫جامعة‬‫واشنطون‬‫واالتحاد‬‫الدولي‬‫لجمعيات‬‫ومؤسسات‬‫المكتبات‬ (IFLA)‫مشروع‬‫التنمية‬‫والوصول‬‫إلى‬‫المعلومات‬The Development and Information Access (DI2A)‫بهدف‬‫التحقق‬‫من‬‫كيفية‬‫الوصول‬‫إلى‬‫المعلومات‬ (A2I)‫وإسهام‬‫المكتبات‬‫في‬‫تحقيق‬‫أهدف‬‫خطة‬‫األمم‬‫المتحدة‬2030‫وأهداف‬ ‫التنمية‬‫المستدامة‬(SDGs).‫وسيصدر‬‫هذا‬‫المشروع‬‫ًا‬‫ر‬‫تقري‬‫باسم‬ Development and Access to Information Report‫يهدف‬‫إلى‬‫قياس‬‫التقدم‬ ‫في‬‫الوصول‬‫إلى‬‫المعلومات‬‫ضمن‬‫أهداف‬‫التنمية‬‫المستدامة‬(SDGs)‫وإعالم‬ ‫المكتبات‬‫والجهات‬‫المعنية‬‫بالرقمنة‬‫واألمم‬‫المتحدة‬(The Technology & Social Change Group (TASCHA) at the University of Washington Information School 2016) ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 31
  32. 32. ‫للمعلومات‬ ‫والوصول‬ ‫التنمية‬ ‫تقرير‬ ‫تعريف‬ ‫إن‬‫تقرير‬‫الت‬‫منية‬‫هو‬ ‫المعلومات‬ ‫إلى‬ ‫والوصول‬‫التقرير‬‫ال‬ ‫من‬ ‫سلسلة‬ ‫من‬ ‫األول‬‫تقارير‬ ‫الو‬ ‫بتعزيز‬ ‫بالتزامها‬ ‫الوفاء‬ ‫نحو‬ ‫البلدان‬ ‫تحرزه‬ ‫الذي‬ ‫التقدم‬ ‫ستراقب‬ ‫التي‬‫الفعال‬ ‫صول‬ ‫المستدامة‬ ‫للتنمية‬ ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫أهداف‬ ‫من‬ ‫كجزء‬ ‫المعلومات‬ ‫إلى‬. ‫إ‬ ‫سيتم‬‫صدار‬‫التقرير‬‫المستوى‬ ‫الرفيعة‬ ‫السياسية‬ ‫المنتديات‬ ‫انعقاد‬ ‫وقت‬‫لألمم‬ ‫التابعة‬ ‫المتحدة‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 32
  33. 33. ‫للمعلومات‬ ‫والوصول‬ ‫التنمية‬ ‫تقرير‬ ‫من‬ ‫الهدف‬ ‫م‬ ‫لتحقيق‬ ‫المكتبات‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫المعلومات‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫قيمة‬ ‫إلبراز‬ ‫التقرير‬ ‫هذا‬ ‫يهدف‬‫جتمعات‬ ‫واقتصاديا‬ ‫اجتماعيا‬ ‫متوازنة‬. ‫منض‬ ‫و‬ ‫المالية‬ ‫المؤسسات‬ ‫و‬ ‫الدولية‬ ‫والمنضمات‬ ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫ألعضاء‬ ‫موجه‬ ‫التقرير‬ ‫هذا‬‫مات‬ ‫ن‬ ‫المكتبات‬ ‫مجتمع‬ ‫وإلى‬ ‫التنموي‬ ‫الشأن‬ ‫في‬ ‫المتدخلة‬ ‫األطراف‬ ‫عديد‬ ‫و‬ ‫المدني‬ ‫المجتمع‬‫فسه‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 33
  34. 34. ‫للمعلومات‬ ‫الوصول‬ ‫و‬ ‫التنمية‬:‫لسنة‬ ‫األول‬ ‫التقرير‬ 2017 ‫تم‬‫اإلقتصار‬‫التالية‬ ‫األهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫المعلومات‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫دور‬ ‫على‬ ‫التقرير‬ ‫هذا‬ ‫في‬: ‫الجوع‬ ‫محاربة‬ ‫الثاني‬ ‫الهدف‬ ‫الجيدة‬ ‫الصحة‬ ‫الثالث‬ ‫الهدف‬ ‫الجنسين‬ ‫بين‬ ‫المساوات‬ ‫الخامس‬ ‫الهدف‬ ‫واالبتكار‬ ‫الصناعة‬ ‫التاسع‬ ‫الهدف‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫التقرير‬ ‫ملخص‬ ‫نحو‬ ‫الرابط‬ ‫وهذا‬: https://da2i.ifla.org/sites/da2i.ifla.org/files/uploads/docs/da2i-2017- ex_sum_arabic.pdf ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 34
  35. 35. ‫لسنة‬ ‫المعلومات‬ ‫إلى‬ ‫والوصول‬ ‫التنمية‬ ‫تقرير‬ ‫عن‬ ‫نبذة‬ 2017 ‫ي‬ ‫ال‬‫ا‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫عد‬‫ل‬‫مع‬‫ل‬،‫ذاته‬ ‫حد‬ ‫في‬ ‫غاية‬ ‫ومات‬‫محركا‬ ‫وإنما‬‫ا‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫للتقدم‬‫لم‬‫جاال‬‫فهو‬ ،‫ت‬‫عنى‬ُ‫ي‬ ‫األ‬ ‫بتمكن‬‫شخاص‬‫وا‬‫لمج‬‫تمعات‬‫مرسي‬ ،‫المساوات‬ ‫دعائم‬ ‫ا‬‫واال‬‫ستدامة‬‫واال‬ ،‫زدهار‬‫يقدم‬ ‫أنه‬ ‫كما‬ ، ‫مثاال‬ً‫ا‬ ‫على‬ ‫القائم‬ ‫الشامل‬ ‫التنمية‬ ‫لنهج‬ ‫واضحا‬‫ل‬‫و‬ ‫حقوق‬‫في‬ ‫به‬ ‫تخذ‬ُ‫م‬‫ال‬‫أعمال‬ ‫جدول‬2030. ‫ا‬‫ل‬‫مكتبات‬:‫ا‬ ‫جميع‬ ‫على‬ ‫التنمية‬ ‫شريكة‬‫ل‬‫مستويات‬ ‫يم‬‫حقيقي‬ ‫إسهاما‬ ‫تقدم‬ ‫أن‬ ‫للمكتبات‬ ‫كن‬‫ال‬ ‫ًبتوفيرها‬ ‫التنمية‬ ‫في‬‫ا‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫مكانات‬‫ل‬‫م‬‫ما‬ ‫إذا‬ ‫علومات‬ ‫اال‬ ‫إمكانات‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫الكافي‬ ‫الدعم‬ ‫على‬ ‫حظيت‬‫باال‬ ‫تصال‬‫نترنت‬،‫وا‬‫ل‬‫واأل‬ ،‫موارد‬‫ل‬ ‫القانونية‬ ‫طر‬‫لعمل‬. ‫ا‬ ‫فعلى‬‫ل‬‫ا‬ ‫عد‬ُ‫ت‬ ،‫الدولي‬ ‫مستوى‬‫ل‬‫مكتبات‬‫ب‬‫األ‬ ‫حجر‬ ‫مثابة‬‫ل‬ ‫ساس‬‫أل‬‫نظمة‬‫اال‬‫بتكارية‬‫بفضل‬‫دعمها‬‫ل‬‫ألبحاث‬ ‫على‬ ‫تساعد‬ ‫التي‬‫تح‬‫س‬‫ي‬‫ا‬ ‫في‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫عمليات‬ ‫ن‬‫ل‬‫حكومات‬‫وا‬‫ل‬‫ا‬ ‫على‬ ‫أما‬ ،‫الدولية‬ ‫منظمات‬‫ل‬‫مستوى‬ ‫ا‬‫لمحلي‬‫توفر‬ ‫فهي‬ ،‫للمستخد‬‫مين‬‫ا‬ً‫ن‬‫مكا‬‫آمنا‬‫خدمة‬ ‫هدفه‬‫ا‬‫خالل‬ ‫من‬ ‫لمجتمع‬‫ا‬‫ا‬ ‫إلى‬ ‫لوصول‬‫ل‬‫معل‬‫ومات‬ ‫مفيدة‬ ‫بطريقة‬ ‫واستخدامها‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 35
  36. 36. 17‫األهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫الشراكات‬ ‫عقد‬ ‫ل‬ ‫المستعدة‬ ‫المجتمع‬ ‫على‬ ‫القائمة‬ ‫المؤسسات‬ ‫من‬ ‫عالمية‬ ‫شبكة‬ ‫المكتبات‬ ‫تشكل‬‫خطط‬ ‫دعم‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫لتطوير‬ ‫مصدر‬ ‫أنها‬ ‫كما‬ ،‫والوطنية‬ ‫المحلية‬ ‫التنمية‬. ‫أكثر‬ ‫العالم‬ ‫في‬ ‫العامة‬ ‫المكتبات‬ ‫شبكة‬ ‫تعد‬320.000‫مكتبة‬. ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 36
  37. 37. ‫وشكــــــرا‬ ‫القيروان‬27‫و‬28‫جوان‬2018 37

×