Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

محاضرة بعنوان: الضوابط المهنية في الصحافة الالكترونية

4,303 views

Published on

محاضرة بعنوان (الضوابط المهنية في الصحافة الالكترونية) في مجلس شباب منطقة عسير يوم الثلاثاء الموافق 23- ابريل -2013

Published in: News & Politics
  • شکرا استاذ لهذه المحاضرة القیمة و اتمنی لک النجاج و المزید من العطاء
    عماد ناجی الأهوازی
       Reply 
    Are you sure you want to  Yes  No
    Your message goes here

محاضرة بعنوان: الضوابط المهنية في الصحافة الالكترونية

  1. 1. ‫في‬ ‫المهنية‬ ‫الضوابط‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬ ‫الثالثاء‬ 2012-4-23 ‫الغفيلي‬ ‫هاني‬
  2. 2. ‫من‬ ‫إليه‬ ‫الوصول‬ ‫ويتم‬ ‫االلكترونية‬ ‫الطرق‬ ‫عبر‬ ‫يتم‬ ‫الذي‬ ‫اإلعالم‬ ‫هو‬ ‫اإلنترنت‬ ‫فضاء‬ ‫خالل‬.‫الورقية‬ ‫الصحافة‬ ‫على‬ ‫يطلق‬ ‫بينما‬ ‫تقليدية‬ ‫إعالم‬ ‫وسائل‬ ‫والراديو‬ ‫والتليفزيون‬ ‫اإلخبارية‬ ‫المواقع‬(‫الصحافية‬)‫اإللكترونية‬.. ‫خدمات‬‫البودكاست‬(‫الصوتية‬) ‫الفيديو‬ ‫مواقع‬(‫المرئية‬) ‫اإللكتروني‬ ‫البريد‬ ‫وسائل‬ ‫النقاش‬ ‫وحلقات‬ ‫المنتديات‬ ‫ماهو‬‫اإللكتروني؟‬ ‫اإلعالم‬
  3. 3. ‫وسائل‬ ‫من‬ ‫سبقها‬ ‫ما‬ ‫تلغي‬ ‫ال‬ ‫جديدة‬ ‫إعالمية‬ ‫وسيلة‬ ‫أي‬ ‫نشأة‬.. ‫صحيح؟‬ ‫ذلك‬ ‫هل‬ ‫اإلعالم‬(‫اإللكتروني‬)‫أم‬(‫الجديد‬)‫أم‬(‫االجتماعي‬)‫أم‬ (‫التفاعلي‬)‫؟‬ ‫ماهو‬‫اإللكتروني؟‬ ‫واإلعالم‬ ‫الورقي‬ ‫اإلعالم‬ ‫بين‬ ‫الصراع‬ ‫السبب‬ ‫هو‬ ‫هل‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬(‫الوحيد‬)‫إفالس‬ ‫في‬ ‫العالم‬ ‫حول‬ ‫الورقية‬ ‫الصحف‬..‫؟‬ ‫الصحفية‬ ‫المؤسسات‬ ‫ستختفي‬ ‫هل‬..‫؟‬ ‫شائكة‬ ‫نقاط‬!
  4. 4. 1‫المسئولية‬: ‫ثقة‬ ‫لتكسب‬ ‫تكتب‬ ‫فيما‬ ‫والحياد‬ ‫والموضوعية‬ ‫المصداقية‬ ‫التزام‬ ‫وتعني‬ ‫العام‬ ‫الرأي‬. 2‫والصحافة‬ ‫اإلعالم‬ ‫حرية‬: ‫عنها‬ ‫بالدفاع‬ ‫وذلك‬(‫مهنتك‬ ‫شأن‬ ‫من‬ ‫تقلل‬ ‫فال‬,ً‫ا‬‫عطف‬ ‫بالسوء‬ ‫تصفها‬ ‫وال‬ ‫يعملون‬ ‫ممن‬ ‫األفراد‬ ‫بعض‬ ‫وسلوكيات‬ ‫تعامل‬ ‫على‬‫بها‬. ) 3‫االستقالليـة‬: ‫فأنت‬ ‫وأمانتك‬ ‫كرامتك‬ ‫على‬ ‫حافظ‬‫أعالمي‬,‫خالدة‬ ‫رسالة‬ ‫تحمل‬ ‫وصحفي‬ ‫لمجتمعك‬ ‫وتثقيفي‬ ‫تنويري‬ ‫بدور‬ ‫وتقوم‬..‫اآلخرين‬ ‫لتلميع‬ ‫أداة‬ ‫ولست‬. ‫المهنة‬ ‫أخالق‬ ‫مبادئ‬(1-2)
  5. 5. 4‫والدقة‬ ‫المصداقية‬: ‫القارئ‬ ‫ثقة‬ ‫لكسب‬ ‫كتاباتك‬ ‫كل‬ ‫في‬ ‫ذلك‬ ‫تحرى‬. 5‫االنحياز‬ ‫عدم‬: ‫من‬ ‫تكتبه‬ ‫وما‬ ‫جهة‬ ‫من‬ ‫وعاطفتك‬ ‫رأيك‬ ‫بين‬ ‫وافصل‬ ‫بموضوعية‬ ‫أكتب‬ ً‫ا‬‫نفسي‬ ً‫ا‬‫طبيب‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫اجتماعي‬ ً‫ا‬‫مصلح‬ ‫ولست‬ ‫للخبر‬ ‫ناقل‬ ‫فأنت‬ ‫أخرى‬ ‫جهة‬. 6‫اآلخرين‬ ‫حقوق‬ ‫على‬ ‫المحافظة‬: ‫تكن‬ ‫لم‬ ‫ما‬ ‫حرياتهم‬ ‫على‬ ‫تتجاوز‬ ‫أو‬ ‫تتعدى‬ ‫وال‬ ‫اآلخرين‬ ‫حقوق‬ ‫على‬ ‫حافظ‬ ‫كالجرائم‬ ‫المجتمع‬ ‫تعني‬ ‫قضية‬ ‫المهنة‬ ‫أخالق‬ ‫مبادئ‬(2-2)
  6. 6. ‫هامة‬ ‫نقطة‬!‫جديدة‬ ‫وظواهر‬ ‫مميزات‬ ‫قدم‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬ ‫تقليدية‬ ‫إعالم‬ ‫وسائل‬ ‫على‬ ‫تفوقت‬..‫ومنها‬: ‫مختلفة‬ ‫وميول‬ ‫الهتمامات‬ ‫التحيز‬ ‫ظاهرة‬ ‫الصحفية‬ ‫المادة‬ ‫مصداقية‬ ‫ظاهرة‬ ‫موضوعية‬ ‫أكثر‬ ‫صحافي‬ ‫مناخ‬ ‫توفير‬ ‫والمعرفة‬ ‫القراء‬ ‫حق‬ ‫ظاهرة‬ ‫الغزيرة‬ ‫المعلومات‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫اإلعالمية‬ ‫المادة‬ ‫عمق‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬ ‫ظواهر‬(1-2)
  7. 7. ‫الخيارات‬ ‫تحديد‬‫والتفضيالت‬‫المستخدمين‬ ‫يريدها‬ ‫التي‬ ‫الصحفيين‬ ‫من‬ ‫والمطلوبة‬ ‫األساسية‬ ‫المهارات‬ ‫طبيعة‬ (‫التقنية‬ ‫المهارات‬) ‫والمراسل‬ ‫المصدر‬ ‫بين‬ ‫العالقة‬(‫المقلوب‬ ‫المثلث‬) ‫التنظيمي‬ ‫البناء‬ ‫علي‬ ‫الحديثة‬ ‫االتصال‬ ‫تكنولوجيا‬ ‫تأثير‬ ‫الصحفية‬ ‫للمؤسسات‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬ ‫ظواهر‬(2-2)
  8. 8. ً‫ال‬‫أو‬:‫طبيعة‬ ‫فهم‬ ‫الصعوبة‬ ‫من‬ ‫جعل‬ ‫السريعة‬ ‫التقنية‬ ‫التغيرات‬ ‫وتأثيراتها‬ ‫الجديدة‬ ‫الوسائل‬ ‫وشكل‬ ‫ثانيا‬:‫الصحفي‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫جديدا‬ ‫أسلوبا‬ ‫جلبت‬ ‫التقنية‬ ‫ثالثا‬:‫المعلومات‬ ‫ونوعية‬ ‫طبيعة‬ ‫على‬ ‫أثرت‬ ‫المعلوماتية‬ ‫الوفرة‬ ‫وللجمهور‬ ‫الصحفي‬ ‫للعمل‬ ‫والمالئمة‬ ‫المهمة‬ ‫رابعا‬:‫مجرد‬ ‫هو‬ ‫هل‬ ,‫اإللكتروني‬ ‫الصحفي‬ ‫العمل‬ ‫وظيفة‬ ‫جديد؟‬ ‫معلوماتي‬ ‫منتج‬ ‫خلق‬ ‫أم‬ ‫سابق؟‬ ‫لمضمون‬ ‫إنتاج‬ ‫إعادة‬ ‫خامسا‬:‫وطرق‬ ‫الصحفية‬ ‫المادة‬ ‫شكل‬ ‫علي‬ ‫تركز‬ ‫الوسائل‬ ‫؟‬ ‫باالهتمام‬ ‫أولي‬ ‫وأيهما‬ ,‫إخراجها‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬ ‫إشكاليات‬..
  9. 9. ‫اإلعالم‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫المهنة‬ ‫ألخالق‬ ‫رئيسية‬ ‫جوانب‬ ‫لتسع‬ ‫التطرق‬ ‫يتم‬ ‫سوف‬ ‫وهي‬ ‫اإللكترونية‬ ‫والصحافة‬: (1)‫األخبار‬ ‫ونشر‬ ‫جمع‬ ‫عملية‬(2)‫والرسوم‬ ‫الصور‬ ‫نشر‬ (3)‫مايتعلق‬‫والزمالء‬ ‫بالمهنة‬(4)‫مصادرهم‬ ‫نحو‬ ‫اإلعالميين‬ ‫التزامات‬ (5)‫اخالقيات‬‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالن‬ ‫نشر‬ (6)‫اإلليكترونية‬ ‫البيئات‬ ‫في‬ ‫االجتماعية‬ ‫المسئوليات‬ (7)‫والتعليق‬ ‫والرد‬ ‫المشاركة‬ ‫حق‬ (8)‫الفكرية‬ ‫الملكية‬ ‫حقوق‬(9)‫الخصوصية‬ ‫حماية‬ ‫أخالقيات‬ ‫في‬ ‫المهنة‬ ‫أخالقيات‬ ‫هي‬ ‫ما‬ ‫اإللكتروني؟‬ ‫اإلعالم‬
  10. 10. ‫الحقيقة‬ ‫وذكر‬ ,‫بدقة‬ ‫األنباء‬ ‫نقل‬ ‫ضرورة‬ ‫والتوازن‬ ‫واإلنصاف‬ ,‫والصدق‬ ‫بالموضوعية‬ ‫االلتزام‬ ‫وصحته‬ ‫الخبر‬ ‫صدق‬ ‫من‬ ‫التحقق‬ ‫هامة‬ ‫معلومات‬ ‫حجب‬ ‫عدم‬ ‫لألخبار‬ ‫والمتوازن‬ ‫الحر‬ ‫التدفق‬ ‫على‬ ‫الحرص‬ ‫المعرفة‬ ‫في‬ ‫المواطن‬ ‫حق‬ ‫احترام‬ ‫غير‬ ‫األخبار‬ ‫نشر‬ ‫أو‬ ‫حجبها‬ ‫أو‬ ‫المعلومات‬ ‫تشويه‬ ‫عدم‬ ‫المؤكدة‬ ‫أوال‬: ‫األخبار‬ ‫ونشر‬ ‫جمع‬ ‫عملية‬(1-2)
  11. 11. ‫الدقيقة‬ ‫وغير‬ ‫الخاطئة‬ ‫المعلومات‬ ‫تصحيح‬ ‫والتعليق‬ ‫الخبر‬ ‫بين‬ ‫الفصل‬ ‫الصحفية‬ ‫باإلثارة‬ ‫المبالغة‬ ‫عدم‬ ‫وسياقها‬ ‫موضوعها‬ ‫مع‬ ‫الصحفية‬ ‫المادة‬ ‫عناوين‬ ‫اتفاق‬ ‫ضرورة‬ ‫وتجنب‬ ,‫العام‬ ‫الذوق‬ ‫مع‬ ‫تتفق‬ ‫ال‬ ‫صحفية‬ ‫لغة‬ ‫استخدام‬ ‫عدم‬ ‫لآلخرين‬ ‫اإلساءة‬ ‫المعلومات‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫في‬ ‫المشروعة‬ ‫الطرق‬ ‫إتباع‬ ‫المعنية‬ ‫أطرافها‬ ‫من‬ ‫الحقائق‬ ‫رصد‬ ‫أوال‬: ‫األخبار‬ ‫ونشر‬ ‫جمع‬ ‫عملية‬(2-2)
  12. 12. ‫بتاريخ‬ ‫الخبر‬ ‫نشر‬ 16/7/2011‫بأحد‬ ‫م‬ ،‫السعودية‬ ‫الصحف‬ (‫األمر‬ ‫هيئة‬ ‫في‬ ‫عضو‬ ‫معلمة‬ ‫يبتز‬ ‫بالمعروف‬) ‫صورة‬ ‫الخبر‬ ‫جاء‬ ‫حيث‬ ‫جاء‬ ‫جوال‬ ‫لرسالة‬ ‫مرفقة‬ ‫فيها‬( :‫يا‬ ‫لغز‬ ‫فيه‬ ‫عرفتي‬ ‫إذا‬ ‫أتحداك‬ ‫عائشة‬ ‫حله‬:‫نكنيز‬+‫نكنيز‬ ‫كم‬ ‫تعرفين‬ ‫أتحداك‬)
  13. 13. (‫تطهير‬‫بريدة‬)‫الصفحة‬ ‫على‬ ‫محلية‬ ‫صحيفة‬ ‫عنوان‬ ‫كبير‬ ‫واستياء‬ ‫فعل‬ ‫ردود‬ ‫سبب‬ ‫األولى‬
  14. 14. ‫عنوان‬ ‫وضعت‬ ‫سعودية‬ ‫إلكترونية‬ ‫صحيفة‬ (‫الشعالن‬:‫المنتخب‬ ‫العبي‬ ‫جمعت‬ ‫صاخبة‬ ‫سهرة‬)‫حيث‬ ‫بأنهم‬ ‫السعودي‬ ‫المنتخب‬ ‫أفراد‬ ‫الكاتب‬ ‫هذا‬ ‫فيه‬ ‫يتهم‬ ‫وذلك‬ ‫المحرمات‬ ‫بأنواع‬ ‫مليئة‬ ‫صاخبة‬ ‫سهرة‬ ‫في‬ ‫كانوا‬ ‫وأتهم‬ ‫عامة‬ ‫رياضية‬ ‫لشخصيات‬ ‫صريح‬ ‫اتهام‬ ‫في‬ ‫العبي‬ ‫من‬ ‫ثالثة‬ ‫الشعالن‬ ‫خالد‬ ‫الرياضي‬ ‫الكاتب‬ ‫سهرة‬ ‫في‬ ‫كانوا‬ ‫بأنهم‬ ‫السعودي‬ ‫الوطني‬ ‫المنتخب‬ ‫إدارة‬ ‫من‬ ‫ساخرا‬ ‫المحرمات‬ ‫بأنواع‬ ‫مليئة‬ ‫صاخبة‬ ‫المنتخب‬
  15. 15. ‫سياقها‬ ‫في‬ ‫واختيارها‬ ‫الصور‬ ‫ومعالجة‬ ‫نشر‬ ‫في‬ ‫الدقة‬ ‫تحري‬ ‫المالئم‬ ‫مضمونها‬ ‫مع‬ ‫الصورة‬ ‫كالم‬ ‫يتطابق‬ ‫استخدامها‬ ‫يتم‬ ‫التي‬ ‫والرسوم‬ ‫الصور‬ ‫وأصالة‬ ‫صدق‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫مثل‬ ‫معنية‬ ‫بحاالت‬ ‫تتعلق‬ ‫تفاصيل‬ ‫أو‬ ‫صور‬ ‫نشر‬ ‫بعدم‬ ‫االلتزام‬ ‫موافقة‬ ‫أو‬ ‫موافقتهم‬ ‫دون‬ ,‫المخدرات‬ ‫ومدمني‬ ,‫النفسيين‬ ‫المرضي‬ ‫لنشرها‬ ‫عامة‬ ‫مصلحة‬ ‫وجدت‬ ‫إذا‬ ‫إال‬ ,‫عائالتهم‬ ‫ثانيا‬: ‫والرسوم‬ ‫الصور‬ ‫نشر‬(1-2)
  16. 16. ‫الصور‬ ‫على‬ ‫إجرائها‬ ‫يتم‬ ‫تعديالت‬ ‫ألية‬ ‫التنويه‬ ‫باآلخرين‬ ‫ضارة‬ ‫أو‬ ‫مؤذية‬ ‫صور‬ ‫نشر‬ ‫عدم‬ ‫أو‬ ‫تفاصيلها‬ ‫في‬ ‫التالعب‬ ‫أو‬ ‫الصحفية‬ ‫الصور‬ ‫تشويه‬ ‫عدم‬ ‫القارئ‬ ‫لخداع‬ ‫تؤدي‬ ‫بطريقة‬ ‫استخدامها‬ ‫جنسية‬ ‫صور‬ ‫نشر‬ ‫عن‬ ‫االمتناع‬ ‫المثيرة‬ ‫التفاصيل‬ ‫أو‬ ‫وعنف‬ ‫رعب‬ ‫مشاهد‬ ‫تحمل‬ ‫صور‬ ‫نشر‬ ‫عدم‬ ‫لهما‬ ‫ثانيا‬: ‫والرسوم‬ ‫الصور‬ ‫نشر‬(2-2)
  17. 17. ‫السابق‬ ‫رئيسها‬ ‫صورة‬ ‫تفبرك‬ ‫األهرام‬ ‫صحيفة‬(‫حسني‬ ‫مبارك‬)‫المقدمة‬ ‫في‬ ‫لتضعه‬
  18. 18. ‫أبريل‬ ‫في‬2003‫لجندي‬ ‫صورة‬ ‫تايمز‬ ‫أنجلوس‬ ‫لوس‬ ‫صحيفة‬ ‫نشرت‬ ‫م‬ ‫تم‬ ‫حيث‬ ‫مختبئة‬ ‫الحقيقة‬ ‫بينما‬ ،‫يختبئ‬ ‫بأن‬ ‫عراقي‬ ‫لمواطن‬ ‫يشير‬ ‫بريطاني‬ ‫واحدة‬ ‫صورة‬ ‫وليست‬ ‫صورتين‬ ‫دمج‬
  19. 19. ‫أغسطس‬ ‫في‬ ‫صورة‬ ‫رويترز‬ ‫وكالة‬ ‫بثت‬2006‫دخان‬ ‫آثار‬ ‫تظهر‬ ‫م‬ ‫المصور‬ ‫وقام‬ ‫بيروت‬ ‫في‬ ‫عليها‬ ‫القنابل‬ ‫إلقاء‬ ‫تم‬ ‫التي‬ ‫المباني‬ ‫من‬ ‫متصاعد‬ ‫االعتداءات‬ ‫فظاعة‬ ‫على‬ ‫للتدليل‬ ‫األبنية‬ ‫أحد‬ ‫من‬ ‫المندلع‬ ‫الدخان‬ ‫حدة‬ ‫بزيادة‬ ‫اإلسرائيلية‬.
  20. 20. ،‫طفولته‬ ‫في‬ ‫هتلر‬ ‫بمالمح‬ ‫وتصويره‬ ‫شريرة‬ ‫بالصور‬ ‫التالعب‬.. ‫األصل‬ ‫الصورة‬ ‫في‬ ‫الظاهر‬ ‫السيارة‬ ‫جزء‬ ‫وإزالة‬
  21. 21. ‫التعبير‬ ‫وحرية‬ ‫الصحافة‬ ‫حرية‬ ‫عن‬ ‫الدفاع‬ ‫ضرورة‬ ‫وسمعتها‬ ‫المهنة‬ ‫كرامة‬ ‫عن‬ ‫ونشرها‬ ‫المعلومات‬ ‫جمع‬ ‫في‬ ‫الصحافة‬ ‫حق‬ ‫عن‬ ‫والتعليق‬ ‫النقد‬ ‫في‬ ‫الصحفيين‬ ‫حق‬ ‫وحجبها‬ ‫األخبار‬ ‫تشويه‬ ‫أو‬ ‫الرقابة‬ ‫رفض‬ ‫عملهم‬ ‫على‬ ‫تؤثر‬ ‫مصالح‬ ‫ذات‬ ‫ما‬ ‫لجهة‬ ‫الصحفيين‬ ‫انتساب‬ ‫عدم‬ ‫المهنية‬ ‫واستقاللهم‬ ‫ونزاهتهم‬ ‫الصحفي‬ ‫ثالثا‬: ‫مايتعلق‬‫والزمالء‬ ‫بالمهنة‬(1-2)
  22. 22. ‫المهنية‬ ‫والنقابات‬ ‫االتحادات‬ ‫عضوية‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫ضرورة‬ ‫عليها‬ ‫والتعدي‬ ‫الغير‬ ‫حقوق‬ ‫انتحال‬ ‫بعدم‬ ‫االلتزام‬ ‫بينهم‬ ‫الشريفة‬ ‫المنافسة‬ ‫قواعد‬ ‫احترام‬ ‫المهنة‬ ‫زمالء‬ ‫من‬ ‫زميل‬ ‫حق‬ ‫في‬ ‫والسب‬ ‫القذف‬ ‫عن‬ ‫االمتناع‬ ‫الزمالء‬ ‫مع‬ ‫والتكافل‬ ‫بالتضامن‬ ‫الكامل‬ ‫االلتزام‬ ‫في‬ ‫حقه‬ ‫من‬ ‫زميل‬ ‫حرمان‬ ‫إلي‬ ‫يؤدي‬ ‫عمل‬ ‫بأي‬ ‫القيام‬ ‫عن‬ ‫االبتعاد‬ ‫المهنة‬ ‫ممارسة‬ ‫ثالثا‬: ‫مايتعلق‬‫والزمالء‬ ‫بالمهنة‬(2-2)
  23. 23. ‫إلى‬ ‫تهدف‬ ‫اإللكتروني‬ ‫لإلعالم‬ ‫السعودية‬ ‫الجمعية‬ ‫من‬ ‫السعوديين‬ ‫اإلعالميين‬ ‫بين‬ ‫التواصل‬ ‫تعزيز‬ ‫اإللكتروني‬ ‫واإلعالم‬ ‫بالنشر‬ ‫المهتمين‬
  24. 24. ‫المصادر‬ ‫سرية‬ ‫حماية‬ ‫بمبدأ‬ ‫االلتزام‬ ‫معلوماتهم‬ ‫مصادر‬ ‫أسماء‬ ‫عن‬ ‫الكشف‬ ‫عدم‬ ‫إلفشائها‬ ‫ضغوط‬ ‫أي‬ ‫رفض‬ ‫الصحفية‬ ‫باألمانة‬ ‫االلتزام‬ ‫المصدر‬ ‫موافقة‬ ‫بعد‬ ‫إال‬ ‫صور‬ ‫أو‬ ‫وثائق‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫عدم‬ ‫أو‬ ‫محرجة‬ ‫لمواقف‬ ‫تعريضه‬ ‫أو‬ ‫المصدر‬ ‫معلومات‬ ‫استغالل‬ ‫عدم‬ ‫مؤذية‬ ‫رابعا‬: ‫المصادر‬ ‫نحو‬ ‫االلتزامات‬(1-2)
  25. 25. ‫للصحفي‬ ‫خلفية‬ ‫بمعلومات‬ ‫التصريح‬ ‫في‬ ‫المصدر‬ ‫بحق‬ ‫االلتزام‬ ‫خاصة‬ ‫صحفية‬ ‫وتصريحات‬ ‫بيانات‬ ‫عن‬ ‫اإلعالن‬ ‫توقيت‬ ‫احترام‬ ‫بالمصدر‬ ‫الحقيقيين‬ ‫مصادرها‬ ‫إلي‬ ‫والتصريحات‬ ‫األقوال‬ ‫بنسب‬ ‫االلتزام‬ ‫المصادر‬ ‫استخدام‬ ‫عند‬ ‫الحذر‬ ‫توخي‬‫المجـهلة‬ ‫رابعا‬: ‫المصادر‬ ‫نحو‬ ‫االلتزامات‬(2-2)
  26. 26. ‫يونيو‬ ‫في‬1994‫مالمح‬ ‫بتغيير‬ ‫التايم‬ ‫مجلة‬ ‫قامت‬ ‫م‬ ‫عليه‬ ‫القبض‬ ‫بعد‬ ‫سيمبسون‬ ‫أوجي‬ ‫المشهور‬ ‫الالعب‬ ‫صورته‬ ‫ظهرت‬ ‫حيث‬ ،‫وعشيقها‬ ‫زوجته‬ ‫قتل‬ ‫بتهمة‬ ‫سوادا‬ ‫أكثر‬!
  27. 27. ‫في‬ ‫الصحفية‬ ‫باألمانة‬ ‫االلتزام‬(‫هافنتون‬‫بوست‬)‫مهما‬ ‫والمغريات‬ ‫الضغوط‬ ‫كانت‬
  28. 28. ‫التحريرية‬ ‫المادة‬ ‫عن‬ ‫اإلعالنية‬ ‫المادة‬ ‫تمييز‬ ‫ضرورة‬ ‫والتضليل‬ ‫الخداع‬ ‫من‬ ‫للجمهور‬ ‫حماية‬ ‫وعلى‬ ‫ونزاهته‬ ‫الصحفي‬ ‫العمل‬ ‫استقاللية‬ ‫على‬ ‫اإلعالن‬ ‫تأثير‬ ‫منع‬ ‫اإلعالمية‬ ‫المادة‬ ‫في‬ ‫المتضمنة‬ ‫والمعلومات‬ ‫الحقائق‬ ‫المصالح‬ ‫ذات‬ ‫والجهات‬ ‫المعلنين‬ ‫لشروط‬ ‫الخضوع‬ ‫أو‬ ‫القبول‬ ‫التجارية‬ ‫عدم‬‫تشويع‬‫حقائق‬ ‫نشر‬ ‫أو‬ ‫اإلعالن‬ ‫تأثير‬ ‫تحت‬ ‫األخبار‬ ‫حجب‬ ‫أو‬ ‫مضللة‬ ‫خامسا‬: ‫اخالقيات‬‫اإلعالن‬ ‫نشر‬(1-2)
  29. 29. ‫الضارة‬ ‫السلع‬ ‫عن‬ ‫اإلعالن‬ ‫عن‬ ‫االمتناع‬ ‫الصحيفة‬ ‫في‬ ‫اإلعالنية‬ ‫للمادة‬ ‫معينة‬ ‫مساحة‬ ‫تحديد‬ ‫ورسالة‬ ‫للمجتمع‬ ‫العامة‬ ‫والمبادئ‬ ‫القيم‬ ‫مع‬ ‫متفقة‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫الصحافة‬ ‫أخري‬ ‫دون‬ ‫سلعة‬ ‫محاباة‬ ‫تجنب‬ ‫التحريرية‬ ‫األشكال‬ ‫ضمن‬ ‫لمنتج‬ ‫تجارية‬ ‫عالمة‬ ‫أي‬ ‫عرض‬ ‫عدم‬ ‫بالموضوع‬ ‫صلة‬ ‫وذات‬ ‫مبررة‬ ‫كانت‬ ‫إذا‬ ‫إال‬ ‫اإلعالن‬ ‫لمهنة‬ ‫المحرر‬ ‫امتهان‬ ‫عدم‬ ‫خامسا‬: ‫اإلعالن‬ ‫نشر‬ ‫أخالقيات‬(2-2)
  30. 30. ‫تظهر‬ ‫مفبركة‬ ‫صور‬ ‫تنشر‬ ‫سعودية‬ ‫إلكترونية‬ ‫صحيفة‬ ‫بحميمة‬ ‫البعض‬ ‫بعضهم‬ ‫يقبلون‬ ‫وهم‬ ‫العالم‬ ‫زعماء‬ ‫مالبس‬ ‫لشركة‬ ‫إعالن‬ ‫عن‬ ‫خبر‬ ‫ضمن‬ ‫وذلك‬ ‫متناهية‬
  31. 31. ‫اإلعالنات‬‫اإلقتحامية‬‫هو‬‫اسلوب‬‫قيم‬ ‫مع‬ ‫يتوافق‬ ‫ال‬ ‫الصحافة‬ ‫ورسالة‬ ‫للمجتمع‬ ‫العامة‬ ‫والمبادئ‬
  32. 32. ‫ا‬ً‫ي‬‫اجتماع‬ ‫مسئول‬ ‫بشكل‬ ‫التصرف‬ ‫ضرورة‬ ‫وتقاليده‬ ‫وعاداته‬ ‫المجتمع‬ ‫قيم‬ ‫احترام‬ ‫العام‬ ‫الصالح‬ ‫حماية‬ ‫الشائعات‬ ‫نشر‬ ‫تجنب‬ ‫وإشاعة‬ ‫الفحشاء‬ ‫ارتكاب‬ ‫على‬ ‫تشجع‬ ‫أو‬ ‫تدعو‬ ‫مواد‬ ‫نشر‬ ‫تجنب‬ ‫العامة‬ ‫اآلداب‬ ‫عن‬ ‫والخروج‬ ‫واالبتذال‬ ‫االنحالل‬ ‫التحريض‬ ‫أو‬ ‫التفرقة‬ ‫أو‬ ‫التمييز‬ ‫ممارسة‬ ‫عدم‬ ‫يثير‬ ‫ما‬ ‫أو‬ ‫لألديان‬ ‫انتهاكا‬ ‫يعد‬ ‫ما‬ ‫نشر‬ ‫عدم‬‫النعرات‬‫العنصرية‬ ‫سادسا‬: ‫االجتماعية‬ ‫المسئوليات‬(1-2)
  33. 33. ‫للقانون‬ ‫االنقياد‬ ‫عدم‬ ‫على‬ ‫التحريض‬ ‫عدم‬ ‫الخطر‬ ‫إلي‬ ‫الدولة‬ ‫وسالمة‬ ‫أمن‬ ‫تعرض‬ ‫التي‬ ‫األخبار‬ ‫نشر‬ ‫وعدم‬ ‫النشر‬ ‫حظر‬ ‫قرارات‬ ‫احترام‬ ‫وكرامتهم‬ ‫ومعتقداتهم‬ ‫الجمهور‬ ‫قيم‬ ‫احترام‬ ‫استغاللهم‬ ‫أو‬ ‫تهديدهم‬ ‫أو‬ ‫المتلقين‬ ‫تخويف‬ ‫وعدم‬ ‫لألفراد‬ ‫والعائلية‬ ‫الخاصة‬ ‫الحياة‬ ‫بأسرار‬ ‫يتعلق‬ ‫ما‬ ‫نشر‬ ‫عدم‬. ‫سادسا‬: ‫االجتماعية‬ ‫المسئوليات‬(2-2)
  34. 34. ‫وسط‬ ‫خاص‬ ‫ولحن‬ ‫ونغم‬ ‫موسيقى‬ ‫مع‬ ‫األذان‬ ‫عرض‬ ‫الحاضرين‬ ‫ورقصات‬ ‫صفقات‬!!
  35. 35. ‫األربعاء‬ ‫يوم‬ ‫نشرت‬ ‫سعودية‬ ‫إلكترونية‬ ‫صحيفة‬ 16/11/2011‫بعنوان‬ ‫م‬(‫من‬ ‫أنها‬ ‫تزعم‬ ‫مصرية‬ ‫حركة‬6‫تماما‬ ‫عارية‬ ‫بصورتها‬ ‫اإلنترنت‬ ‫تلهب‬ ‫أبريل‬) ‫من‬ ‫تخلو‬ ‫ال‬ ‫الفتاة‬ ‫لتلك‬ ‫صورة‬ ‫الخبر‬ ‫مع‬ ‫أرفقت‬ ‫وقد‬ ‫الممجوج‬ ‫اإلغراء‬
  36. 36. ‫ينشر‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫والرد‬ ‫التصحيح‬ ‫في‬ ‫الحق‬ ‫احترام‬ ‫ممكن‬ ‫وقت‬ ‫أسرع‬ ‫في‬ ‫الردود‬ ‫نشر‬ ‫وجوب‬ ‫مناسب‬ ‫ومكان‬ ‫مساحة‬ ‫في‬ ‫المشاركة‬ ‫إبراز‬ ‫للرد‬ ‫الرئيسية‬ ‫المعالم‬ ‫تغيير‬ ‫عدم‬ ‫ضرورة‬ ‫الرد‬ ‫بحق‬ ‫األفراد‬ ‫للكل‬ ‫وعادلة‬ ‫متساوية‬ ‫فرص‬ ‫منح‬. ‫بفعل‬ ‫جديدة‬ ً‫ال‬‫أشكا‬ ‫يتخذ‬ ‫أصبح‬ ‫والتصحيح‬ ‫الرد‬ ‫حق‬ ‫أن‬ ‫بيد‬ ‫بين‬ ‫ومن‬ ,‫سلبي‬ ‫وبعضها‬ ‫ايجابي‬ ‫بعضها‬ ,‫التكنولوجي‬ ‫التطور‬ ‫المساحة‬ ‫محدودية‬ ‫ال‬ ‫بحكم‬ ‫الردود‬ ‫نشر‬ ‫فرص‬ ‫زيادة‬ ‫االيجابيات‬ ‫سابعا‬: ‫والتعليق‬ ‫والرد‬ ‫المشاركة‬ ‫حق‬
  37. 37. ‫بيئات‬ ‫في‬ ‫للمستخدم‬ ‫صريح‬ ‫حق‬ ‫هو‬ ‫والتعليق‬ ‫الرد‬ ‫حق‬ ‫اإللكتروني‬ ‫اإلعالم‬
  38. 38. ‫ألصحابها‬ ‫اإلعالمية‬ ‫المادة‬ ‫نسبة‬ ‫ضرورة‬ ‫اآلخرين‬ ‫حقوق‬ ‫انتحال‬ ‫عدم‬ ‫اإللكترونية‬ ‫المواد‬ ‫نسخ‬ ‫عدم‬(‫صورة‬ ‫أو‬ ‫ا‬ً‫ب‬‫مكتو‬ ‫ا‬ً‫ص‬‫ن‬ ‫كانت‬ ‫سواء‬ ‫ذلك‬ ‫غير‬ ‫أو‬ ‫فيديو‬ ‫أو‬)‫مسبق‬ ‫تصريح‬ ‫على‬ ‫الحصول‬ ‫دون‬ ‫الموقع‬ ‫مادة‬ ‫ضمن‬ ‫اإلعالمية‬ ‫المادة‬ ‫من‬ ‫أجزاء‬ ‫إدراج‬ ‫عدم‬ ‫منه‬ ‫جزء‬ ‫وكأنها‬ ‫اإلعالمي‬. ‫المصادر‬ ‫تجهيل‬ ‫عدم‬. ‫اآلخرين‬ ‫حقوق‬ ‫على‬ ‫التعدي‬ ‫عدم‬. ‫ثامنا‬: ‫الفكرية‬ ‫الملكية‬ ‫حقوق‬
  39. 39. ‫مواقع‬ ‫مجموعة‬ ‫في‬ ‫متطابق‬ ‫بشكل‬ ‫نشر‬ ‫خبر‬ (‫سعودية‬)‫صحيفته‬ ‫إلى‬ ‫مصدر‬ ‫نسب‬ ‫منها‬ ‫وكل‬
  40. 40. ‫لآلخرين‬ ‫الخاصة‬ ‫الحياة‬ ‫احترام‬ ‫ضرورة‬ ‫لهم‬ ‫التعرض‬ ‫أو‬ ‫وأسرارهم‬ ‫أسمائهم‬ ‫عن‬ ‫الكشف‬ ‫عدم‬. ‫اآلخرين‬ ‫حياة‬ ‫على‬ ‫التطفل‬ ‫في‬ ‫الحديثة‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫استخدام‬ ‫عدم‬ ‫األعضاء‬ ‫وبيانات‬ ‫معلومات‬ ‫لقواعد‬ ‫الدخول‬ ‫عدم‬ ‫المواقع‬ ‫في‬ ‫للمسجلين‬ ‫اقتحامية‬ ‫إعالنية‬ ‫رسائل‬ ‫تمرير‬ ‫عدم‬ ‫استغالل‬ ‫عدم‬‫تفضيالت‬‫تسويقيا‬ ‫واستغاللها‬ ‫المسجلين‬ ‫كانت‬ ‫جهة‬ ‫ألي‬ ‫الخاصة‬ ‫الزوار‬ ‫بيانات‬ ‫تقديم‬ ‫باتا‬ ‫منعا‬ ‫يمنع‬ ‫كان‬ ‫نشاط‬ ‫أي‬ ‫وتحت‬. ‫تاسعا‬: ‫الخصوصية‬ ‫حماية‬ ‫أخالقيات‬
  41. 41. ‫احترام‬ ‫وبدون‬ ‫حجاب‬ ‫دون‬ ‫متهم‬ ‫صورة‬ ‫اإلنسانية‬ ‫للقيم‬
  42. 42. ‫إلكترونية‬ ‫صحيفة‬ ‫نشرتها‬ ‫كما‬ ‫الثمامة‬ ‫فتاة‬ ‫صورة‬ ‫انتهاك‬ ‫في‬ ‫بوضوح‬ ‫الفتاة‬ ‫وجه‬ ‫فيها‬ ‫ويظهر‬ ‫سعودية‬ ‫بهم‬ ‫والتشهير‬ ‫األفراد‬ ‫لخصوصيات‬ ‫صارخ‬
  43. 43. ‫اإلنسان‬ ‫لحقوق‬ ‫العالمي‬ ‫اإلعالن‬..(‫والتعبير‬ ‫الرأي‬ ‫حرية‬ ‫في‬ ‫الحق‬ ‫شخص‬ ‫لكل‬ ‫واألفكار‬ ‫األنباء‬ ‫واستقاء‬ ‫تدخل‬ ‫أي‬ ‫دون‬ ‫اآلراء‬ ‫اعتناق‬ ‫حرية‬ ‫الحق‬ ‫هذا‬ ‫ويشمل‬ ‫الجغرافية‬ ‫بالحدود‬ ‫تقييد‬ ‫دون‬ ‫كانت‬ ‫وسيلة‬ ‫بأية‬ ‫وإذاعتها‬ ‫وتلقيها‬).. ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫اعالن‬/‫عام‬ ‫في‬ ‫الصادر‬ ‫اليونسكو‬1966‫باستقالل‬ ‫الخاص‬ ‫اإلعالم‬ ‫وسائل‬ ‫وتعددية‬. ‫المتحدة‬ ‫األمم‬ ‫عن‬ ‫الصادر‬ ‫المستقلة‬ ‫بالصحافة‬ ‫الخاص‬ ‫ويندهوك‬ ‫اعالن‬/ ‫عام‬ ‫اليونسكو‬1991 ‫اعالن‬‫المآتا‬‫لعام‬1992 ‫اعالن‬‫سنتياغو‬‫لعام‬1994 ‫الوطنية‬ ‫التشريعات‬(‫المحلية‬) ‫حقوقك‬ ‫أعرف‬ ‫اإلعالمي‬ ‫أيها‬!
  44. 44. ‫اإلقليمية‬ ‫المواثيق‬:‫ينص‬‫على‬ ‫العربي‬ ‫اإلعالمي‬ ‫الشرف‬ ‫ميثاق‬ "‫العربية‬ ‫لألمة‬ ‫الصحيحة‬ ‫الصورة‬ ‫وإبراز‬ ‫العربية‬ ‫الهوية‬ ‫حماية‬ ‫ودعم‬ ,‫الدولي‬ ‫العام‬ ‫الرأي‬ ‫على‬ ‫الجوهرية‬ ‫وقضاياها‬ ‫وحضارتها‬ ‫الحضارات‬ ‫حوار‬ ‫في‬ ‫المتكافئ‬ ‫اإلسهام‬ ‫على‬ ‫العربية‬ ‫األمة‬ ‫قدرة‬ ‫والثقافات‬. " ‫كما‬‫تنص‬‫على‬ ‫عشرة‬ ‫السادسة‬ ‫المادة‬"‫حماية‬ ‫على‬ ‫الحرص‬ ‫تتضمن‬ ‫التي‬ ‫اإلعالمية‬ ‫المواد‬ ‫مخاطر‬ ‫من‬ ‫واألحداث‬ ‫األطفال‬ ‫القيم‬ ‫مع‬ ‫تتناقض‬ ‫سليمة‬ ‫غير‬ ‫سلوكية‬ ً‫ا‬‫أنماط‬ ‫أو‬ ‫عنف‬ ‫مشاهد‬ ‫النبيلة‬"‫النبيلة‬" ‫اإلعالمية‬ ‫والمبادئ‬ ‫المواثيق‬ ‫ودوليا‬ ‫عربيا‬(1-2)
  45. 45. ً‫ا‬‫دولي‬:‫االتحاد‬ ‫شرف‬ ‫ومنها‬ ‫المكتوبة‬ ‫بالصحافة‬ ‫خاصة‬ ‫مواثيق‬ ‫النصوص‬ ‫أحد‬ ‫في‬ ‫ويذكر‬ ‫الدولي‬" :‫إلتزام‬‫بمبادئ‬ ‫الصحفي‬ ‫احترام‬ ‫وجعل‬ ‫األخبار‬ ‫ونشر‬ ‫نقل‬ ‫في‬ ‫والحياد‬ ‫الموضوعة‬ ‫واجبات‬ ‫أولى‬ ‫هو‬ ‫إليها‬ ‫الوصول‬ ‫في‬ ‫الجمهور‬ ‫وحق‬ ‫الحقيقة‬ ‫الصحفي‬." ‫كما‬‫ينص‬‫رقم‬ ‫البند‬11‫على‬"‫التجارية‬ ‫اإلعالنات‬ ‫مراعاة‬ ‫والطفل‬ ‫المستهلك‬ ‫حقوق‬ ‫حماية‬ ‫بهدف‬ ‫الجودة‬ ‫لمعايير‬ ‫اإلنسانية‬ ‫والكرامة‬." ‫اإلعالمية‬ ‫والمبادئ‬ ‫المواثيق‬ ‫ودوليا‬ ‫عربيا‬(2-2)
  46. 46. ‫اإلعالمي‬ ‫أيها‬.. ‫اإلنترنت‬ ‫من‬ ‫نجاحا‬ ‫اصنع‬! wKZcQ5-http://www.youtube.com/watch?v=gvQo
  47. 47. ‫الهتمامكم‬ ‫شكرا‬ ‫وحضوركم‬ hani@hani.cc Twitter: @haniws

×