Arabic - Africa Awards for Entrepreneurship

590 views

Published on

Arabic summary brochure for the 2011 Africa Awards for Entrepreneurship

Published in: Technology, Business
  • Be the first to comment

Arabic - Africa Awards for Entrepreneurship

  1. 1. ‫نـحـتـفـي بـالـتـمـيـز فـي األعـمـال‬ ‫ّ‬
  2. 2. ‫مقدمة‬ ‫ً‬‫ليغاتوم هي مجموعة استثمارية خاصة تعمل في مجال االستثمار منذ 52 عاما داخل خمس قارات‬ ‫في العالم، كما أنها الجهة المؤسسة والمالكة لبرنامج جوائز أفريقيا لريادة األعمال.‬ ‫ّ‬ ‫يتمحور اهتمام مجموعة ليغاتوم، بصفتها قائدة لحركة الرخاء ‪ ،Prosperity Movement‬حول‬ ‫ّ‬ ‫مبدأ نشر الرخاء واالزدهار على مستوى العالم، وتتمثل رسالتنا في توليد وتخصيص رؤوس األموال‬ ‫واألفكار التي من شأنها مساعدة الناس على االرتقاء إلى مستويات معيشية أكثر رخاء. ومن خالل‬ ‫ً‬‫خبرتنا االستثمارية التي امتدت ألعوام، والسيما في األسواق النامية، رأينا بأم أعيننا عددا ً من الحقائق‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫الفعلية مثل: يحقق الناس الرخاء عندما تترك لهم حرية االستفادة من الفرص. توفر األعمال الفرص‬‫من خالل توفيرها الوظائف واالرتقاء الشخصي. ورغم ما للهبات الخيرية من دور في مساعدة أولئك‬ ‫الذين ال يستطيعون إعانة أنفسهم، إال أن أثر مشاريع األعمال على التنمية المستدامة في المدى‬‫الطويل يبقى أكثر فعالية بأضعاف مضاعفة. ال يمكن أن تتأسس المشاريع الصغيرة وال أن تزدهر ما‬ ‫ّ‬ ‫لم يحظ روّاد األعمال بالتشجيع وتُتاح لهم حرية التقدم واالزدهار.‬ ‫ّ‬ ‫لذلك، أوال وقبل كل شيء، نشجّ ع وندعم منطلق ريادة األعمال، وما قمنا به من تأسيس لبرنامج‬ ‫ً‬ ‫جوائز أفريقيا لريادة األعمال هو إبراز لنخبة روّاد األعمال األفارقة ومكافأتهم بجوائز مالية رُصد لها‬ ‫ً‬‫مبلغ 000,053 دوالر أمريكي. سنقوم أيضا بتشجيع روّاد األعمال بشكل مباشر من خالل شبكات الدعم‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫مقدمين لهم الخدمات القيّمة، وسنشكل جماعات ضغط على صناع السياسات من أجل خلق بيئة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫مواتية لمشاريع األعمال الصغيرة والمتوسطة. ورغم إننا ال نسعى إلقامة خطط لتمرير الصفقات‬‫ألنفسنا، سنعمل على تسهيل التواصل بين المستثمرين واألعمال الصغيرة والمتوسطة المتميّزة‬ ‫التي ستغذي النمو في هذه القارة.‬ ‫إننا نحث كافة الشركات المؤهلة لتقديم ما لديها من مشاركات في جوائز أفريقيا لهذه السنة،‬ ‫ّ‬ ‫ونشجع الشركات األخرى على ترشيح نخبة روّاد األعمال الذين يصنعون مستقبل النمو واالزدهار في‬ ‫ّ‬ ‫القارة األفريقية.‬ ‫أالن مكورميك‬ ‫المدير اإلداري، ليغاتوم‬ ‫‪www.AfricaAwards.com‬‬
  3. 3. ‫برنامج جوائز أفريقيا‬ ‫ً‬ ‫ً ً‬ ‫التزاما تاما بقوانين العمل السارية محليا.‬ ‫سيتبع محور المنافسة في برنامج جوائز أفريقيا‬ ‫1102 منهجية مختبرة ومجرّبة الكتشاف أفضل‬ ‫سيتم استدراج الطلبات من خالل حملة‬ ‫عشرة مؤهلين ينالون رضا لجنة التحكيم من‬ ‫دعائية عالمية تقدر بماليين الدوالرات وبفترة‬ ‫ّ‬ ‫الخبراء، وذلك خالل اجتيازهم عدة مراحل من‬ ‫زمنية ستمتد لعشرة أشهر، وتتضمن‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫التقييم ستفيد بأنهم يمثلون، حقا، صفوة روّاد‬ ‫إعالنات ومبادرات عالقات عامة ومن خالل‬ ‫األعمال في أفريقيا.‬ ‫شركات التوعية والتواصل مع مجموعات‬ ‫العمل المحلية وفعاليات التواصل والتعارف‬ ‫وبعد تقديم هذه الشركات لطلباتها الرسمية‬ ‫الشبكي والقنوات الدبلوماسية وبرامج التوعية‬ ‫عبر الموقع اإللكتروني ‪،www.africaawards.com‬‬ ‫الحكومية والترشيحات المباشرة.‬ ‫متضمنة خطط أعمالها وبياناتها المالية، سيتم‬ ‫تقييم الشركات وقياداتها في ستة جوانب:‬ ‫هيكلية صندوق الجوائز‬ ‫يبلغ مجموع األموال المخصصة للجوائز 000,053‬ ‫الربحية اإلجمالية؛ نسبة العائد على‬ ‫1.‬‫دوالر أمريكي، ينبغي إعادة استثمارها في العمل.‬ ‫االستثمار والنمو.‬ ‫سيستلم رابح الجائزة الكبرى واحدة مبلغ‬ ‫استراتيجية استدامة العمل على‬ ‫2.‬ ‫ُ‬ ‫وقيمته 000,001 دوالر أمريكي، كما ستمنح ثالث‬ ‫المدى الطويل.‬ ‫جوائز تبلغ قيمة كل منها 000,05 دوالر أمريكي،‬ ‫القيادة والثقافة والقيم.‬ ‫3.‬‫باإلضافة إلى جائزتين مميّزتين بقيمة 000,05 دوالر‬ ‫االستثمار في رأس المال البشري.‬ ‫4.‬‫أمريكي تمنحان للشركات التي تقل إيراداتها عن‬ ‫اإلبداع في تلبية حاجات السوق.‬ ‫5.‬ ‫5.1 مليون دوالر.‬ ‫المساهمة في المجتمع.‬ ‫6.‬ ‫التحكيم‬ ‫وتحظى الشركات بأهلية الترشح لنيل الجائزة‬ ‫سيتم تحليل كافة المدخالت باستخدام‬ ‫ُ‬ ‫المالية والتكريم باختيارها كأحد الفائزين بجوائز‬ ‫ّ‬ ‫برمجية تصفية معقدة من أجل تقليص حجم‬ ‫ً‬ ‫أفريقيا وفقا للمعايير األساسية التالية:‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫المتقدمين وفقا لمعايير محددة مسبقا.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ستقوم بعد ذلك لجان تحكيم أخرى باختيار 05‬ ‫1. أن يكون معدل الدوران السنوي لديها بين 1‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬‫مرشحا نهائيا ثم 51 مرشحا للدور نصف النهائي،‬ ‫مليون و51 مليون دوالر أمريكي.‬ ‫وستخضع‬ ‫وهؤالء ستتم زيارتهم شخصياً‬ ‫2. تحقيق أرباح على مدى سنتين على األقل،‬ ‫قوائمهم المالية للتدقيق من قبل شركة‬ ‫ّ‬ ‫مدعومة بقوائم مالية مدققة.‬ ‫محاسبة شريكة لنا. بعد ذلك، يُقدم المتأهلون‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫3. أن تكون مستقلة، ويُفضل أن تكون‬ ‫ً‬ ‫العشرة للدور النهائي عروضا تقديمية‬ ‫تحت قيادة مؤسسها (وليست شركة‬ ‫ّ‬‫بأنفسهم وعلى مدى يومين أمام هيئة تحكيم‬ ‫تابعة لمؤسسة أكبر).‬ ‫ّ‬ ‫من خبراء أعمال رفيعي المستوى قبل حفل‬ ‫4. يعمل لديها أكثر من 01 موظفين وتلتزم‬ ‫توزيع الجوائز.‬
  4. 4. ‫اجلدول الزمني للربنامج‬ ‫ً‬ ‫ترويج مستمر لنشاطات البرنامج والفائزين به سابقا‬ ‫فبراير - مايو‬ ‫المرحلة 1‬ ‫التحضير اإلعالمي وإعداد البرنامج‬ ‫فبراير - مايو‬ ‫فتح برنامج جوائز 1102 الستقبال المدخالت‬ ‫ُ‬ ‫13 مايو‬ ‫المرحلة 2‬ ‫موجز صحفي؛ إطالق الموقع اإللكتروني الجديد‬ ‫13 مايو‬ ‫يونيو - أغسطس االستقطاب المتواصل لمقدمي الطلبات‬ ‫ّ‬ ‫المحلة 3‬ ‫يونيو – أغسطس معرض ترويجي الطريق: حملة عالقات عامة وإعالنات: عبر اإلنترنت/‬ ‫المطبوعات/الراديو/التلفاز/ اللوحات الخارجية‬ ‫إعالن إعالمي رفيع المستوى عن تقديم الطلبات للجوائز والمؤتمر‬ ‫يوليو‬ ‫إقفال تقديم الطلبات‬ ‫42 أغسطس‬ ‫المرحلة 4‬ ‫أول حصر ألفضل 001 طلب (عن طريق التصفية)‬ ‫7 سبتمبر‬ ‫ً‬‫عملية الحصر الثانية ألفضل 03 طلبا لمستوى الربع النهائي (المراجعة‬ ‫12 سبتمبر‬ ‫ً‬ ‫إلكترونيا من قبل اللجنة)‬ ‫ً‬ ‫عملية الحصر الثالثة ألفضل 51 طلبا لمستوى نصف النهائي‬ ‫5 أكتوبر‬ ‫ً‬ ‫(المراجعة إلكترونيا من قبل اللجنة)‬ ‫اإلعالن عن المتأهلين العشرة للدور النهائي‬ ‫1 نوفمبر‬ ‫المرحلة 5‬ ‫الدعاية والترويج قبل الحفل‬ ‫ديسمبر‬ ‫المرحلة 6‬ ‫التحكيم واالختيار النهائي للفائزين على الهواء مباشرة‬ ‫5-6 ديسمبر‬ ‫ورشة عمل للفائزين‬ ‫7 ديسمبر‬ ‫الملتقى: مؤتمر أفريقيا لريادة األعمال‬ ‫8 ديسمبر‬ ‫حفل عشاء توزيع الجوائز في مركز كينياتا الدولي للمؤتمرات‬ ‫8 ديسمبر‬ ‫بالعاصمة الكينية نيروبي‬ ‫لمزيد من المعلومات، تفضلوا بزيارة موقعنا اإللكتروني ‪www.AfricaAwards.com‬‬
  5. 5. ‫ملتقى أفريقيا‬‫•أحاديث ملهمة ورؤى توجيهية حول العمل‬ ‫ ‬ ‫للمرة األولى منذ انطالقتها، ستتضمن أنشطة‬ ‫ّ‬ ‫في أفريقيا من تقديم أبرز قادة القارة.‬ ‫حفل العشاء الختامي لتوزيع جوائز أفريقيا لريادة‬ ‫السمراء.أحاديث ملهمة ورؤى توجيهية‬ ‫األعمال لعام 1102، مؤتمرا ً رفيع المستوى وليوم‬ ‫حول العمل في أفريقيا، يقدمها أبرز قادة‬ ‫واحد فقط، يترأسه أحد أشهر روّاد األعمال في‬ ‫القارة األفريقية.‬ ‫العالم. يمثل ملتقى أفريقيا منبرا ً يجمع بين روّاد‬‫•حلقات تعليمية يديرها خبراء من مختلف‬ ‫ ‬ ‫ّ‬ ‫األعمال والمستثمرين وصناع السياسات ورجال‬ ‫االختصاصات والصناعات.‬ ‫األعمال الذين سيكون لهم الدور في تغذية‬ ‫•حلول عملية لتوسيع األعمال ودعم‬ ‫ ‬ ‫النمو المتواصل في هذه القارة. سيكون هذا‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫المؤتمر غنيا بالمعلومات، وعمليا واألهم من‬ ‫المشاريع الريادية.‬ ‫ً‬ ‫ذلك كله.. قابال للتنفيذ. يتمحور المؤتمر حول‬ ‫ّ‬ ‫•تحديد الفرص المتاحة لألعمال المختارة‬ ‫ ‬ ‫سلسلة من الحلقات التعليمية المتخصصة‬ ‫بالتعاون مع المؤسستيْن االستثماريتيْن‬ ‫بقيادة مجموعة بارزة من قادة األعمال في‬ ‫فنتشر كابيتال وبرايفيت إكويتي.‬ ‫أفريقيا والعالم وسيُتوج بجلسة حصرية تجمع‬ ‫ّ‬ ‫بين المستثمرين المستنيرين ومجموعة‬ ‫مختارة من ألمع روّاد األعمال وأعمالهم‬ ‫في سلسلة من االجتماعات المتعاقبة‬ ‫بسرعة – نسميها لقاءات التعارف السريع مع‬ ‫المستثمرين.‬
  6. 6. ‫نبذة تاريخية‬ ‫وفيرتشوال سيتي (كينيا).‬ ‫منذ وقت طويل، تعمل مجموعة ليغاتوم‬ ‫وشريكتها شبكة أوميديار على دعم ريادة‬ ‫ّ‬ ‫وبناء على النجاح الذي حققه برنامج أفريقيا‬ ‫ً‬ ‫األعمال في أفريقيا، بما يعكس التزامهما‬ ‫للجوائز في عامه األول 7002، بعد مشاركة أكثر‬ ‫المشترك في إيجاد حلول من واقع السوق للحد‬ ‫ّ‬ ‫من 004,1 متقدم، تضاعف عدد الطلبات في‬ ‫ّ‬ ‫من مشكلة الفقر. ففي عام 7002، استحدثت‬ ‫برنامج عام 8002 أكثر من ثالث مرات من قبل‬ ‫ليغاتوم برنامجها األول لجوائز أفريقيا لروّاد‬ ‫المشاريع الصغيرة والمتوسطة مع توسيع‬ ‫الرخاء. من خالل احتفائنا بنجاح روّاد أعمال بارزين‬ ‫نطاق الدول المشمولة إلى 01 دول هي: بوتسوانا‬ ‫في أفريقيا، نود أن نلفت االنتباه إلى بضعة آالف‬ ‫والكاميرون وساحل العاج وغانا وكينيا وناميبيا‬ ‫من قصص النجاح هناك. يشجّ ع عرض هذه‬‫ونيجيريا ورواندا وجنوب أفريقيا وأوغندا. وفي يوم‬ ‫القصص على توسيع نطاق ريادة األعمال، مع‬ ‫األربعاء 91 نوفمبر 8002، تم اإلعالن عن الفائزين‬ ‫اجتذاب المزيد من األموال واالستثمارات الدولية‬ ‫ً‬ ‫في حفل أقيم أيضا بمدينة كيغالي في رواندا‬ ‫إلى قارة لها سمعة قديمة وغير دقيقة بأنها‬ ‫الذي تشرّف بحضور فخامة رئيس جمهورية‬ ‫مقر للفقر واالتكال الدائم على اآلخرين.‬ ‫ّ‬ ‫رواندا بول كاغامي وفخامة رئيس جمهورية‬ ‫كينيا مواي كيباكي.‬ ‫في عام 7002، تنافس أكثر من 054 مشروع‬ ‫عمل صغير ومتوسط من دول شرق أفريقيا،‬ ‫ومنحت لجنة التحكيم، برئاسة عارف شامجي‬ ‫وتشمل: بوروندي وكينيا ورواندا وتنزانيا وأوغندا،‬ ‫من شركة أيه أيه أيه غرورز الفائزة بالجائزة‬ ‫وذلك على خمس جوائز قيمة كل منها 000,05‬ ‫الكبرى عام 7002، شركة سوبرفلوكس‬ ‫دوالر أمريكي، باإلضافة إلى الجائزة الكبرى والتي‬‫إنترناشيونال المتخصصة بحلول الطباعة األمنية‬ ‫بلغت قيمتها 000,001 دوالر أمريكي. وتم تقييم كل‬ ‫من نيجيريا الجائزة الكبرى. أما الفائزون الخمسة‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫شركة منها تقييما صارما وفقا ألربعة معايير:‬ ‫بجائزة 000,05 دوالر أمريكي فكانوا: أيه أيه آر هيلث‬ ‫األداء الفعّ ال في العمل، والقيادة، وااللتزام تجاه‬‫(كينيا)، أفريكا بوليساك إندستريز ليمتد (أوغندا)،‬ ‫الموظفين، واالستدامة على المدى الطويل.‬ ‫غاهايا لينكس (رواندا)، إنتغرايت آي تي غروب‬ ‫وتم اختيار 11 شركة في المرحلة النهائية‬ ‫(جنوب أفريقيا) وسافي كلينينغ (أوغندا).‬ ‫لتقديم عروضها التقديمية أمام لجنة التحكيم‬ ‫النهائي. وفازت شركة ‪ ،AAA Growers‬وهي‬ ‫ً‬ ‫ويعد عام 0102 أكثر األعوام نجاحا حتى اآلن، حيث‬ ‫ّ‬ ‫شركة كينية تعمل في مجال الزراعة، بالجائزة‬ ‫قدم فيه أكثر من 007,2 طلب من 51 دولة،‬ ‫ّ‬ ‫الكبرى في السنة األولى للبرنامج، واستلمت‬ ‫وأضيف إلى الدول المشاركة كل من إثيوبيا‬ ‫جائزتها من فخامة الرئيس الرواندي بول كاغام‬ ‫وموزمبيق وسيراليون وتنزانيا وزامبيا؛ وتم‬ ‫في حفل توزيع الجوائز الذي أقيم في كيغالي‬ ‫ً ّ ً‬ ‫تمثيل 81 قطاعا صناعيا في البرنامج. وشهد‬ ‫في 03 نوفمبر 7002. أما الفائزون الخمسة‬‫قادة األعمال في حفل توزيع الجوائز الذي أقيم في‬ ‫اآلخرون في تلك األمسية، فكانوا على التوالي:‬ ‫نيروبي منح الجائزة الكبرى لكمال بودهاباتي من‬ ‫إنتربرايز أورويبوستو (رواندا)، غوود أفريكان‬ ‫شركة كرافت سيليكون الكينية المتخصصة‬ ‫كوفي (أوغندا)، كينكال (كينيا)، تل-01 (رواندا)‬
  7. 7. ‫وخالل سنوات دعمنا لبرنامج جوائز أفريقيا،‬ ‫في توفير الحلول البرمجية للصناعة المالية؛‬ ‫سمعنا عن عدد ال يُعد وال يُحصى من القصص‬ ‫أما الفائزون بجائزة 000,05 دوالر فهم: ميليش‬ ‫ً‬ ‫التي تروي فصوال من الفرص والتحديات. ورغم‬ ‫إنجينيرينغ (كينيا)، بالنبيلد تكنولوجي (أوغندا)،‬ ‫االختالفات في أحجام األعمال وطبيعة الصناعة‬ ‫سيغما إلكتريك (إثيوبيا)، توتوكا سوفتوير‬‫التي يعمل فيها روّاد األعمال، إال أنهم يشتركون‬ ‫(جنوب أفريقيا) ويلكينز إنجينيرينغ (غانا).‬‫ً‬‫جميعا في بعض الصفات العامة، إذ أنهم جميعا‬‫ً‬ ‫في بحث دائم عن الفرص، ويتحملون المخاطر‬ ‫ٍ‬ ‫ولم يقتصر النجاح والتكريم الذي حظي به‬ ‫ولديهم مرونة في مواجهة الصعاب ويمتلكون‬ ‫الفائزون السابقون ومن بلغوا الدور النهائي في‬ ‫إصرارا ً في السعي لتحقيق رؤاهم.‬ ‫المسابقات على برنامج جوائز أفريقيا فحسب،‬ ‫ففي عام 0102، فاز جون ويبوتشي من شركة‬‫وأظهر جميع من بلغ الدور النهائي في مسابقات‬ ‫فيرتشوال سيتي الكينية الذي سبق له أن فاز‬ ‫جوائز أفريقيا هذه الصفات وأكثر، إذ كانوا‬ ‫في عام 7002 بجائزة نوكيا ‪Growth Economy‬‬ ‫مثاال يحتذى به ومصدرا ً لإللهام، ويتمتعون‬ ‫ً‬ ‫‪ Venture Challenge‬وقيمتها 000,000,1 دوالر‬ ‫باالنفتاح مع الحسم في القرارات في الوقت‬ ‫أمريكي. باإلضافة إلى ذلك، كان مركز كين كول‬ ‫ذاته، ويحدوهم الشغف والحماس في‬ ‫ً‬ ‫ً‬ ‫من كينيا أيضا، موضوعا لدراسة نموذجية‬ ‫العمل، واحترام من يعمل معهم والجهات‬ ‫تعليمية لطالب الماجستير في كلية هارفارد‬ ‫ّ‬ ‫التي تدعمهم. إنهم ينطلقون بشعور من‬ ‫لألعمال، سلطت الضوء على فوزه بلقب أفضل‬ ‫المسؤولية بأنهم جزء من مجتمع أكبر‬ ‫مركز غير أوروبي في برنامج كول سنتر فوكس‬ ‫ّ‬ ‫منهم يعتمدون عليه ويتشكل من العمالء‬ ‫أووردز في عام 9002. وكذلك جانيت نبكوبانا‬‫والموظفين والمدينة وشبكات األعمال. لذلك،‬ ‫من رواندا من شركة غاهايا لينكس التي فازت‬ ‫إننا نتشرف بدعم مثل هؤالء القادة وبأن نكون‬ ‫ّ‬ ‫بجائزة 8002 التي لم تفز بجائزة مصدر العام‬ ‫ّ‬ ‫جزءا ً من هذا المجتمع من الروّاد المفعم‬ ‫وجائزة أفضل مسؤولية اجتماعية مؤسساتية‬ ‫ّ‬ ‫بالحيوية والنشاط.‬ ‫ً‬ ‫في رواندا فحسب، بل حظيت أيضا بتغطية‬ ‫إعالمية في ‪ ،O‬ومجلة أوبرا وفي قناة سي إن إن‬ ‫األمريكية. وقد نمت شركة ‪،Intergr8IT group‬‬ ‫وهي إحدى الشركات الفائزة عام 8002، لتصبح‬ ‫أكبر شركة خدمات وحلول لتكنولوجيا االتصاالت‬ ‫والمعلومات ذات ملكية خاصة في أفريقيا ليزيد‬ ‫عدد موظفيها عن 005 موظف. أما إيفا مورايان‬ ‫الرئيسة التنفيذية لشركة كولر كرياشنز والتي‬ ‫بلغت الدور النهائي في مسابقات عام 7002، فازت‬ ‫بجائزة غولدمان ساكس/فورتشن العالمية‬ ‫لرائدات األعمال.‬
  8. 8. ‫الفائز يف العام املاضي‬ ‫الفائز بالجائزة‬ ‫الكبرى لعام 0102‬ ‫كمال بودهاباتي،‬ ‫الرئيس التنفيذي لشركة‬ ‫كرافت سيليكون‬ ‫عمل مريحة لهم، سرعان ما أصبحت كرافت‬ ‫في شهر أكتوبر من عام 0002، أسس كمال‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫سيليكون مكان عمل جاذب ومفضل من‬ ‫بودهاباتي شركة كرافت سيليكون في كينيا،‬ ‫ّ ً‬ ‫ألمع وأبرز المواهب، مرسخة بذلك قاعدة ثابتة‬ ‫وهي شركة عالمية متخصصة بتطوير البرمجيات‬ ‫ووفية من الموظفين.‬ ‫وخدماتها. وفي شهر ديسمبر من العام الفائت،‬ ‫فاز كمال وشركته بالجائزة الكبرى التي بلغت‬ ‫وتقوم مؤسسة كرافت سيليكون بتقديم‬ ‫ّ‬ ‫قيمتها 000,001 دوالر ضمن برنامج جوائز أفريقيا‬ ‫برامج التعليم المجاني في مجال الحاسوب في‬ ‫لريادة األعمال، إذ حققت كرافت سيليكون نموا ً‬ ‫المناطق الفقيرة من نيروبي، إذ تجول حافلة‬ ‫ملفتا، لتصبح واحدة من أكبر شركات البرمجيات‬ ‫ً‬‫مجهّ زة بمكاتب وحواسيب وسطح مزوّد بطاقة‬ ‫في األسواق الناشئة، وهي تقدم اليوم الحلول‬ ‫ّ‬ ‫ً‬ ‫شمسية على أربعة أحياء فقيرة يوميا برفقة‬ ‫البرمجية لمؤسسات التمويل والتأمين في كينيا‬‫مدربين اثنين لتعليم الطالب أساسيات استخدام‬ ‫و83 دولة حول العالم.‬ ‫الحاسوب واإلنترنت في دورة تمتد لشهرين.‬ ‫ويجسد كمال، من مختلف الجوانب، الروح‬ ‫ويسعى كمال لزيادة عدد موظفيه إلى 000,5‬ ‫الحقيقية لبرنامج جوائز أفريقيا، فهو يؤمن‬ ‫موظف خالل السنوات الخمس القادمة، كما‬ ‫بقوة بأفكاره عن اإلبداع والمنتجات المتفوقة‬ ‫يسعى إلدراج كرافت سيليكون في بورصة لندن‬ ‫والعمل المربح والمتنامي، كما تتجلى لديه‬ ‫ونيويورك. ويشرّفنا أن نعتبر كمال وكرافت‬ ‫األهمية الحيوية إلدارة الموارد البشرية‬ ‫سيليكون نموذجين مثاليين يمكن أن يحتذى‬ ‫والمجتمعات التي يخدمها. وبفضل اإلشراك‬ ‫بهما من قبل كل روّاد األعمال األفارقة.‬ ‫الفعّ ال لموظفي شركته وتوفيرها لبيئة‬

×