‫حامد عبد القادر‬
‫) 5981 – 6691 م(‬
‫ولد المرحوم التستاذ حامد عبد القادر ببلدة ميت الخولي عبد ا مركز‬
‫فارتسكور، بمحافظة ...
‫واللغة الفارتسية واللغة العبرية، ولما ألحقت دار العلوم بجامعة القاهرة‬
‫عين أتستاذا لكرتسي الدراتسات السامية والشرقية وفق...
‫01– اللسل:م: ظهوره وانتشاره في العالم.‬
‫11– زرادشت نبي قدامى الريرانيين.‬
‫21– بوذا البكبر.‬
‫31– مقال ت في بدريع الزمان...
‫وقد ألسهم اللستاذ حامد في المجمع مساهمة فعالة منذ أن اختير‬
‫عضوا عامل اً به لسنة 4591:م في المكان الذي خل بإعفاء اللستاذ...
‫7– تحرير الرسم العربي.‬

‫)د 92 جلسة 9 للمؤتمر – البحوث‬

‫والمحاضرات(.‬
‫8– صيغة فعلون في غير اللغة العربية من اللغات ال...
‫اجتمعنا في البعثة في جامعة إكستر لدراسة علم النفس، ثم في جامعة‬
‫لندن لدراسة اللغات الشرقية. وقد خلفني في عمادة اللغة الع...
‫اجتمعنا في البعثة في جامعة إكستر لدراسة علم النفس، ثم في جامعة‬
‫لندن لدراسة اللغات الشرقية. وقد خلفني في عمادة اللغة الع...
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

حامد عبد القادر

1,232 views

Published on

الاستاذ/ حامد عبد القادر ( السيرة الذاتية

Published in: Social Media
0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total views
1,232
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
3
Actions
Shares
0
Downloads
5
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

حامد عبد القادر

  1. 1. ‫حامد عبد القادر‬ ‫) 5981 – 6691 م(‬ ‫ولد المرحوم التستاذ حامد عبد القادر ببلدة ميت الخولي عبد ا مركز‬ ‫فارتسكور، بمحافظة الدقهلية في تسنة 5981م. وبعد أن حفظ القرآن في‬ ‫مكتب القرية، وهو دون العاشرة من عمره، وجوده بروايتي حف ص وورش،‬ ‫ ْ َ ْ‬ ‫دّ‬ ‫ودرس مبادئ النحو والصرف ومبادئ العلوم الحديثة، التحق بمعهد دمياط‬ ‫الديني، ثم التحق بدار العلوم تسنة 4191، وتخرج منها تسنة 0291م وكان‬ ‫أول الناجحين. ومن ثم أوفد في بعثة إلى إنجلترا في جامعة إكستر، فدرس‬ ‫علم النفس وعلوم التربية، والدب النجليزي، وبعد حصوله على دبلوم هذه‬ ‫الدراتسات انتدب لتدريس اللغة العربية بمعهد اللغات الشرقية بجامعة لندن،‬ ‫خلفا للمرحوم التستاذ محمد حسنين عبد الرازق، فقام بعمله في نشاط‬ ‫اً‬ ‫وإخل ص عدة تسنوات، وفي أثناء هذه المدة درس مجموعة من اللغات‬ ‫الشرقية أهمها الفارتسية والعبرية والرامية، وحصل فيها على دبلومات عالية‬ ‫من جامعة لندن.‬ ‫وبعد عودته إلى مصر شغل عدة وظائف هامة، فدرس في دار‬ ‫العلوم واختير وكيل اً لكلية أصول الدين بجامعة الزهر حين إنشائها ليساعد‬ ‫في إرتساء أتسسها.‬ ‫وبعد ذلك نقل إلى وزارة المعارف )التربية والتعليم( مفتشا للغة‬ ‫اً‬ ‫العربية وما يتصل بها، بمراقبة تعليم البنات. ولما أنشئت مراقبة المتحانات‬ ‫اختير مديرا فنيا بها، وعندما أعيد تنظيم دار العلوم على أتسس حديثة نقل‬ ‫اً ًّ‬ ‫أتستاذا بها. وعهد إليه بتدريس كثير من مواد تخصصه كالتربية وعلم النفس‬ ‫اً‬
  2. 2. ‫واللغة الفارتسية واللغة العبرية، ولما ألحقت دار العلوم بجامعة القاهرة‬ ‫عين أتستاذا لكرتسي الدراتسات السامية والشرقية وفقه اللغة. وظل بكلية دار‬ ‫ةَّ‬ ‫يِ ةَّ‬ ‫اً‬ ‫العلوم حتى تسنة 2591م، حين عين مديرا عاما للغة العربية بوزارة التربية‬ ‫ًّ‬ ‫اً‬ ‫والتعليم، وظل يشغل هذه الوظيفة حتى بلغ تسن التقاعد تسنة 5991م،‬ ‫ةَّ‬ ‫وكان في أثناء شغل الوظيفة عضوا بمجلس الزهر العلى، ومشرفا على‬ ‫اً‬ ‫اً‬ ‫قسم التخص ص في التدريس الملحق بكلية اللغة العربية. وقد اختير لعضوية‬ ‫المجمع تسنة 4591م خلفا للتستاذ عيسى إتسكندر المعلوف، الذي أـعفي‬ ‫اً‬ ‫من العضوية لطول مرضه، فمنح لقب عضو فخري بالمجمع.‬ ‫والتستاذ حامد عبد القادر عالم لغوي، ومن المعدودين في دراتسة‬ ‫اللغات الشرقية والسامية خاصة. وله مؤلفات في فروع دراتساته المتعددة،‬ ‫ةَّ‬ ‫منها ما هو مطبوع ومنها ما ل يزال مخطوطا، وهي:‬ ‫اً‬ ‫أو ل- المطبوعة:‬ ‫1– في علم النفس، ثلثة أجزاء )بالشتراك(.‬ ‫2– دراتسات في علم النفس التعليمي.‬ ‫3– دراتسات في علم النفس الدبي.‬ ‫4– العلج النفساني قديما وحديثا.‬ ‫اً‬ ‫اً‬ ‫5– المنهج الحديث في أصول التربية وطرق التدريس )في جزأين(.‬ ‫6– القص ص الحيواني، وكتاب " كليلة ودمنة " في الدبين العربي‬ ‫والفارتسي.‬ ‫7– محاضرات في الفلسفة اليونانية.‬ ‫8– محاضرات في الفلسفة التسلمية.‬ ‫9– قص ص النبياء.‬
  3. 3. ‫01– اللسل:م: ظهوره وانتشاره في العالم.‬ ‫11– زرادشت نبي قدامى الريرانيين.‬ ‫21– بوذا البكبر.‬ ‫31– مقال ت في بدريع الزمان الهمذاني.‬ ‫41– مقال ت في مهيار الدريلمي.‬ ‫51– مقال ت في الغزالي.‬ ‫61– القطوف واللباب في اللغة الفارلسية وآدابها.‬ ‫71– قصة الدب الفارلسي من نشأته إلى العصر الغزنوي.‬ ‫ثانيا – المخطوط ة:‬ ‫1– قواعد اللغة العبررية.‬ ‫2– موجز لقواعد اللغة الرامية )آرامية العهد القدريم(.‬ ‫3– تارريخ المم والحضارة السامية.‬ ‫4– السلل ت اللغورية.‬ ‫5– محاضرا ت في فقه اللغا ت السامية.‬ ‫6– النحو المقارن للغا ت السامية.‬ ‫7– درالسة لنصوص من العهد القدريم.‬ ‫هذا وقد اشترك في تأليف عدد بكبير من الكتب المدرلسية في اللغة‬ ‫العربية والدرالسا ت اللسلمية. وقد الستقبل اللستاذ إبراهيم مصطفى اللستاذ‬ ‫حامدا في المجمع بقوله: "بادر اللستاذ لسد خلة بكبيرة في تارريخ اللغة‬ ‫ةّ‬ ‫اً‬ ‫العربية، إذ فصل القول في تارريخ اللغة الفارلسية وآدابها. وقد ضرب مثل اً‬ ‫ُ‬ ‫لغيره من العلماء الذرين أعطوا حظا من اللغا ت الشرقية أن ريسدوا لنا هذه‬ ‫ًّ‬ ‫الحاجة في لسائر اللغا ت الشرقية." )مجلة المجمع ج 01(.‬
  4. 4. ‫وقد ألسهم اللستاذ حامد في المجمع مساهمة فعالة منذ أن اختير‬ ‫عضوا عامل اً به لسنة 4591:م في المكان الذي خل بإعفاء اللستاذ عيسى‬ ‫اً‬ ‫إلسكندر المعلوف من عضورية المجمع لطول مرضه، فقد اشترك في عدة‬ ‫لجان، وقد:م عدة بحوث، اشترك في:‬ ‫لجنة ألفاظ الحضارة، ولجنة اللهجا ت، ولجنة الوصول، ولجنة تيسير الكتابة،‬ ‫ولجنة المعجم الكبير، ولجنة الجيولوجيا، ولجنة المعجم الولسيط )وهو أحد‬ ‫العضاء الربعة الذرين تولوا إخراج طبعته الولى(، ولجنة معجم ألفاظ‬ ‫القرآن الكرريم. وقد عهد إليه في الدورة التالسعة والعشررين بالشتراك في‬ ‫اللجنة التي تكمل هذا المعجم، ولجنة الدب.‬ ‫ومن بحوثه وبكلماته في المجمع:‬ ‫)مجلة المجمع ج‬ ‫1– معاني الماضي في القرآن الكرريم.‬ ‫01(.‬ ‫2– معاني المضارع في القرآن الكرريم.‬ ‫)مجلة المجمع ج‬ ‫31(.‬ ‫3– ثنائية الوصول اللغورية.‬ ‫)د 12 جلسة 9 للمؤتمر – مجلة المجمع ج‬ ‫11(.‬ ‫4– دفاع عن البجدرية واللغة العربية.‬ ‫)د 22 جلسة 01 للمؤتمر – مجلة المجمع ج 21(.‬ ‫5– بين العربية والفارلسية بعد اللسل:م )القسم الول(.‬ ‫)د 62 جلسة 5 للمؤتمر، مجموعة البحوث والمحاضرا ت(.‬ ‫6– بين العربية والفارلسية بعد اللسل:م )القسم الثاني(.‬ ‫)د 62 جلسة 6 للمؤتمر – مجموعة البحوث والمحاضرا ت(.‬
  5. 5. ‫7– تحرير الرسم العربي.‬ ‫)د 92 جلسة 9 للمؤتمر – البحوث‬ ‫والمحاضرات(.‬ ‫8– صيغة فعلون في غير اللغة العربية من اللغات السامية.‬ ‫َ ولْ‬ ‫)د 33 جلسة 6 للمؤتمر، مجلة المجمع ج 12(.‬ ‫9– صيغة فعيل وما يشبهها في بعض اللغات السامية.‬ ‫ِ يِّ‬ ‫)مجلة المجمع ج‬ ‫12(.‬ ‫01– تصغير ما ثانيه حرف لين.‬ ‫)د 33 جلسة 6 للمؤتمر – البحوث والمحاضرات(.‬ ‫11– تصغير السم شريان وما يشبهه.‬ ‫)د 33 جلسة 6 للمؤتمر – البحوث والمحاضرات(.‬ ‫وقد قدم إلى مجلس المجمع اقتراحات خاصة بقواعد مضبوطة‬ ‫موجزة لرسم الهمزة في جميع حالتها، ولرسم اللف اللينة.‬ ‫وقد قال عنه الدكتور مهدي علم يوم تأبينه:‬ ‫"اليوم ونحن ننظر فيما قام به الفقيد من أعمال في المجمع نجد أنه‬ ‫حقق المل الذي عبر عنه الستاذ إبراهيم مصطفى، ووفى بالعهد الذي‬ ‫قطعه هو على نفسه... فقد كان رجل ي ً يتحلى بالعلم من غير رياء، ويتجمل‬ ‫بالباء من غير كبرياء، وتصونه العزة من غير غطرسة، وتقربه إلى النفوس‬ ‫سماحة تعلو على التبذل، ويسمو به تواضع ل يهبط إلى الخضوع."‬ ‫)مجلة المجمع ج 22(.‬ ‫ويشرف مؤلف هذا الكتاب أنه زامل المرحوم حامد عبد القادر على‬ ‫َ‬ ‫مدى حقبة تبلغ خمسين سنة: اجتمعنا في الدراسة في دار العلوم، ثم‬
  6. 6. ‫اجتمعنا في البعثة في جامعة إكستر لدراسة علم النفس، ثم في جامعة‬ ‫لندن لدراسة اللغات الشرقية. وقد خلفني في عمادة اللغة العربية بوزارة‬ ‫المعارف، واجتمعنا في مجمعنا هذا الموقر حتى فرق الموت بيننا، فشرفني‬ ‫المجمع أن أنوب عنه في تأبينه.‬
  7. 7. ‫اجتمعنا في البعثة في جامعة إكستر لدراسة علم النفس، ثم في جامعة‬ ‫لندن لدراسة اللغات الشرقية. وقد خلفني في عمادة اللغة العربية بوزارة‬ ‫المعارف، واجتمعنا في مجمعنا هذا الموقر حتى فرق الموت بيننا، فشرفني‬ ‫المجمع أن أنوب عنه في تأبينه.‬

×