Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

الاستهلاك وسلوك المستهلك Bab5

  • Be the first to comment

الاستهلاك وسلوك المستهلك Bab5

  1. 1. ‫الستهلك وسلوك المستهلك‬
  2. 2. ‫• عناصر نظرية سلوك المستهلك‬ ‫▫ العقلنية‬ ‫▫ الحرية التقتصادية‬ ‫▫ تكبير المنفعة أو البشباع‬
  3. 3. ‫العقلينية ‪Rationality‬‬ ‫• المستهلك ربشيد‪A consumer is rational‬‬ ‫▫ يعرف مقدار دخله وما يحتاجه من سلع وخدمات‬ ‫▫ يعرف انواع السلع ومميزات كل منها‬‫▫ حيث تمكنه هذه المعرفة من بشراء المزيج من السلع الذي‬ ‫يحقق له أتقصى ابشباع أو منفعة‬ ‫• هذا الفتراض غير واتقعية‬
  4. 4. ‫العقلينية ‪Rationality‬‬ ‫في السل م ل يمكن القول بربشد المستهلك المطلق‬ ‫•‬ ‫النسان محدود المعرفة – يحتاج إلى الهداية الربانية التي حملها‬ ‫•‬ ‫الرسل ونطقت بها الكتب السماوية‬ ‫سلوك المستهلك تقابل للنحراف تحت تأثير العوامل العديدة‬ ‫•‬ ‫تقال تعالى :‬ ‫•‬ ‫▫ زين للناس ح ُّ الشهوات من النساء والبنين والقناطير المقنطرة من الذهب‬ ‫َقُ َسّ ِبَ و ِ َّ و ِ َقُب َّ ِبَ ِبَ و ِ و ِ ِبَ َسّ ِبَ و ِ ِبَ َطْ ِبَ و ِ ِبَ ِبَ َطْ ِبَ ِبَ و ِ و ِ َطْ َقُ ِبَ َطْ ِبَ ِبَ و ِ و ِ ِبَ َّ ِبَ و ِ‬‫والفضة والخيل المسومة والنعا م والحرث ‌ٰ ِبَذ لك متاع الحياة ال ۖيا وا َّ عنده‬‫ ِبَ َطْ و ِ َّ و ِ ِبَ َطْ ِبَ َطْ و ِ َطْ َقُ ِبَ َّ ِبَ و ِ ِبَ ِبََطْ َطْ ِبَ و ِ ِبَ َطْ ِبَ َطْۗ و ِ ٰ ِبَ ِبَ ِبَ َقُ َطْ ِبَ ِبَ و ِ دن ِبَ ِبَ ل و ِ َطْ ِبَ َقُ‬ ‫َقُ‬ ‫ ُّ َطْ‬ ‫و ِ‬ ‫حسن المبآب ﴿٤١﴾ - آل عمران‬ ‫َقُ َطْ َقُ َطْ ِبَ و ِ‬ ‫• يضع السل م الضوابط والتوجيهات المناسبة في سلوك المستهلك‬ ‫وتصرفاته‬
  5. 5. ‫العقلينية ‪Rationality‬‬‫الضوابط والتوجيهات للمستهلك الربشيد‬ ‫▫ تحريم حياة الترف‬ ‫▫ تحريم السراف والتبذير والسفه‬ ‫▫ العتدال في النفاق‬ ‫▫ تحريم استهلك السلع والخدمات الضارة‬
  6. 6. ‫تحريم حياة الترف‬ ‫• الترف – المبالغة في التنعم‬ ‫• المترف – المتنعم المتوسع في مل ذ الدنيا وشهواتها‬ ‫• قال تعالى :‬ ‫▫ وإ ذا أردنا أن نهلك قرية أ ْوَرنا ف ُترفيها ففسقوا فيها فحق عليها القول‬ ‫ْوَيِ ْوَ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ ْوَ ُلْ ف ُ ُلْيِ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ أ ً ْوَم ُلْ ْوَ م ُلْ ْوَ يِ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ف ُ يِ ْوَ ْوَ ْوَ َّ ْوَْوَ ُلْ ْوَ ُلْ ْوَ ُلْ ف ُ‬ ‫فدمرناها تدميرا ﴿٦١﴾ - السراء‬ ‫ْوَ ْوَ َّ ُلْ ْوَ ْوَ ْوَ ُلْ يِ أ ً‬ ‫▫ وأصحاب الِشمال ما أصحاب الِشمال ﴿١٤﴾ في سموم وحميم ﴿‬ ‫يِ ْوَ ف ُ ٍ ْوَ ْوَ يِ ٍ‬ ‫ْوَْوَ ُلْ ْوَ ف ُ َمّ ْوَ يِ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ ف ُ َمّ ْوَ يِ‬‫٢٤﴾ وظٍل من يحموم ﴿٣٤﴾ ل بارد ْوَل ْوَريم ﴿٤٤﴾ إنهم كانوا قبٍل ‌ٰ ْوَ ذك‬‫يِ َّ ف ُ ُلْ ْوَ ف ُ ْوَ ُلْ ْوَ ْٰوَ‬ ‫يِ‬ ‫ل‬ ‫ْوَ ْوَ يِ ٍ و ْوَ ك يِ ٍ‬ ‫ْوَ يِ ِم ّ يِ ُلْ ْوَ ُلْ ف ُ ٍ‬ ‫مترفين ﴿٥٤﴾ - الواقعة‬ ‫ف ُ ُلْ ْوَ يِ ْوَ‬
  7. 7. ‫تحريم حياة الترف‬ ‫• قال الرسول )ص( :‬‫▫ وعن معا ذ بن جبٍل رصي ال عنه، أن رسول ال )ص( قال له لما بعثه‬ ‫الى اليمن ”اياك والتنعم فان عباد ال ليسوا بالمتنعمين“‬ ‫• اضرار الترف‬ ‫▫ تبديد الموارد القتصادية للمجتمع و سوء تخصيصها وتوزيعها‬ ‫▫ الستهلك على حساب الدخار والستثمار‬ ‫▫ تدهور قيم ومقومات المجتمع‬
  8. 8. ‫تحريم الرسراف والتبذير والسفه‬ ‫• السراف – تجاوز القصد والعتدال وهو ما دون الترف‬ ‫• التبذير – انفاق المال وتفريقه اسرافا في غير ما ينبغي‬ ‫أ ً‬‫• السفه – ضد الرشد والذي يعمٍل بخلف احكام الِشرع ويتبع هواه‬
  9. 9. ‫• قال تعالى:‬ ‫ْوَ ف ُف ُ ْوَ ُلْ ْوَ ف ُ ْوَ ْوَ ف ُ ُلْ يِ ف ُۚ يِ َّ ف ُ ْوَ ف ُ يِ ّ ُلْ ف ُ ُلْ يِ يِ ْوَ‬ ‫▫ وكلوا واشربوا ول تسرفوا إنه ل يحب المسرفين ﴿١٣﴾ - العراف‬ ‫يِ َّ ُلْ ف ُ ْوَ َمّ يِ ْوَ ْوَ ف ُ يِ ُلْ ْوَ ْوَ َّ ْوَ ۖ يِ و ْوَ ْوَ َّ ُلْ ْوَ ف ُ يِ ْوَ َمّ يِ ْوَ ف ُ أ ً‬‫▫ إن المبذرين كانوا إخوان الِشياطين ْوَكان الِشيطان لربه كفورا ﴿٧٢﴾ -‬ ‫يِ‬ ‫السراء‬ ‫▫ ول تؤتوا السفهاء أمُلْوالكم التي جعٍل ال لكم قياما وارزقوهم فيها‬ ‫ّ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ف ُ ف ُ َّ يِ ْوَ ْوَ ْوَ َّ ْوَ ف ُ ُلْ يِ ْوَ أ ً ْوَ ُلْ ف ُ ف ُ ف ُ ُلْ يِ ْوَ‬ ‫ف ُ‬ ‫ْوَ ْوَ ف ُ ُلْ ف ُ‬ ‫واكسوهم وقولوا لهم قوُلْل معروفا ﴿٥﴾ - النساء‬ ‫ْوَ ُلْ ف ُ ف ُ ُلْ ْوَ ف ُ ف ُ ْوَ ف ُ ُلْ ْوَ أ ً ْوَ ُلْ ف ُ أ ً‬
  10. 10. ‫التعتدال في الفنفاق‬ ‫• قال تعالى:‬ ‫▫ ول تجعٍل يدك مغلولة ٰ إل عنقك ول تبسطها كٍل البسط فتقعد ْوَلوما‬ ‫ْوَ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ ُلْ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ُلْف ُ ْوَ أ ً ىْوَ ف ُ ف ُ يِ ْوَ ْوَ ْوَ ْوَ ُلْ ف ُ ُلْ ْوَ ف ُ َّ ُلْ ْوَ ُلْ يِ ْوَ ْوَ ُلْ ف ُ ْوَ مف ُ أ ً‬ ‫يِ‬ ‫محسورا ﴿٩٢﴾ - السراء‬ ‫ْوَ ُلْ ف ُ أ ً‬‫▫ والذين إ ذا أنفقوا لم يسرفوا ْوَلم يقتروا ْوَكان بين ‌ٰ ْوَ ذك قواما ﴿٧٦﴾ -‬ ‫ْوَ َّ يِ ْوَ يِ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ ف ُ ْوَ ُلْ ف ُ ُلْ يِ ف ُ وْوَ ُلْ ْوَ ُلْ ف ُ ف ُ و ْوَ ْوَ ْوَ ُلْ ْوَ ْٰوَ ْوَ ْوَ أ ً‬ ‫يِ‬ ‫ل‬ ‫الفرقان‬
  11. 11. ‫تحريم استهل ك السلع والخدمات الضارة‬‫• الطيبات – كل سلعة تتصف بالحسن والنقاء والطهارة وعكسها‬ ‫الخبائث‬ ‫• الرزق – المنحة اللهية او نعم ال‬
  12. 12. ‫الحرية التقتصادية ‪Economic Freedom‬‬ ‫• الرأسمالية‬‫▫ سيادة الحرية التقتصادية – الحرية التقتصادية المطلقة‬ ‫▫ المنافسة الكاملة‬ ‫• السلم‬ ‫▫ الحرية الموجهة‬‫‪ ‬الحرية المستنيرة بتعاليم الدين الحنيف والتي تهدف إلى ايجاد‬ ‫الوئام والنسجام بين مصلحة الفرد والمجتمع‬
  13. 13. ‫الحرية التقتصادية ‪Economic Freedom‬‬ ‫• الرأسمالية‬‫▫ الفرد هو المالك الحقيقي لثروته ، لذا من حقه التصرف فيها كيف يشاء‬ ‫• السلم‬ ‫▫ المال وديعة عند الشخص والتصرف فيها يجب ان يتم ضمن اطار‬ ‫التعاليم السلمية‬
  14. 14. ‫تكبير المنفعة ‪Utility Maximization‬‬ ‫• السلوك التقتصادي للفرد يتأثر بما يحمله من تقيم ومعتقدات‬ ‫• التقتصاد الوضعي‬ ‫▫ الفرد هو النسان المادي‬ ‫‪ ‬ل غاية له سوى النجاح التقتصادي‬ ‫‪ ‬تحقيق اتقصى منفعة أو تحقيق اتقصى عائد مادي )الربح(‬ ‫▫ تحليل تفضيلت المستهلك‬ ‫‪ ‬المزيج الكبر من السلع المستهلكة افضل من التقل‬ ‫‪ ‬الستهلك دالة متزايدة مع تحقيق سعادة النسان‬
  15. 15. ‫تكبير المنفعة ‪Utility Maximization‬‬ ‫• السلم‬ ‫▫ ل يمكن تقبول حتمية تطابق المنفعة الحقيقية مع دالة‬ ‫التفضيل‬ ‫▫ تقال تعالى :‬ ‫ُ ِ َ ََ ْ ُ ُ ْ ِ َ ُ َ ُ َ ُ ْ ٌ لك ْ َ َٰىَ َ ْ َ ْ َ ُ َ ْ ً َ ُ َ‬ ‫‪ ‬كتب عليكم القتال وهو كره ۖم وعس أن تكرهوا شيئا وهو‬ ‫َُ‬‫َ ْ ٌ لك ْ َ َٰس َ ْ ُ ِّ َ ْ ً َ ُ َ َ ّ َك ْ َ ّ َ َْ ُ ََ ْ ُ ْ ل‬‫خير ۖم وعى أن تحبوا شيئا وهو شر لۗم وال يعلم وأنتم َ‬ ‫ُ‬ ‫ُ‬ ‫َ‬ ‫َُ‬ ‫تعلمون ﴿٦١٢﴾ - البقرة‬‫َ َْ ُ َ‬
  16. 16. ‫تكبير المنفعة ‪Utility Maximization‬‬ ‫• مفهوم المنفعة‬ ‫▫ التقتصاد الوضعي‬ ‫‪ ‬متعة مادية نتيجة لبشباع حاجة أو رغبة مادية‬ ‫▫ اللسلم‬ ‫‪ ‬متعة مادية وارخروية – الثواب والعقاب في الحياة الرخرة‬ ‫▫ تقال تعالى :‬‫وابتغ فيما آتاك ال الدار الرخرة ول تنس نصيبك من ال ۖيا وأحسن َما أحسن ا ُ‬‫َ ْ َ ِ ِ َ َ َ ّ ّ َ ْ َۖ َ َ َ َ ْ َ َ ِ َ َ ِ َ دن َ ََ ْ ِ ْ ك َ َ ْ َ َ ل‬‫ّ‬ ‫ّْ‬ ‫ِ‬ ‫ُ‬ ‫‪‬‬ ‫َِۖ َ َ َ َ ْ ِ ْ َ َ َ ِ َْ ْ ۖ ِ ِ ّ ّ َ ُ ِ ّ ْ ُ ْ ِ ِ َ‬ ‫إليك ول تبغ الفساد في الرض إن ال ل يحب المفسدين ﴿٧٧﴾ - القصص‬ ‫َ‬ ‫ْ‬ ‫▫ دالة المنفعة و دالة الرفاه التقتصادي لدي التقتصاد الوضعي واللسلم مختلفة‬
  17. 17. ‫المراجعة‬ ‫• تطور الفكر التقتصادي‬ ‫▫ العصور القديمة‬ ‫▫ العصور الولسطى‬ ‫▫ العصور الحديثة‬ ‫• رخصائص التقتصاد اللسلمي‬ ‫• المشكلة التقتصادية‬ ‫▫ الندرة النسبية‬ ‫▫ كفاية الموارد التقتصادية‬
  18. 18. ‫المراجعة‬ ‫• النتاج وعناصر النتاج وعوائدها‬ ‫▫ مفهوم النتاج وحوافزه‬ ‫▫ عناصر النتاج‬ ‫‪ ‬العمل‬ ‫‪ ‬رأس المال‬ ‫‪ ‬الرض‬ ‫• اللستهلك ولسلوك المستهلك‬ ‫▫ العقلنية‬ ‫▫ الحرية التقتصادية‬ ‫▫ تكبير المنفعة‬

×