Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

المهندس سمير عمارين

563 views

Published on

بحث مقدم لمادة العمارة المحلية
الجامعة الاردنية
قسم هندسة العمارة
الفصل الصيفي 2016

Published in: Education
  • Be the first to comment

المهندس سمير عمارين

  1. 1. ‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ ‫المهندس‬ ‫مع‬ ‫مقابلة‬ ‫األردنية‬ ‫الجامعة‬ ‫العمارة‬ ‫هندسة‬ ‫قسم‬ ‫محلية‬ ‫عمارة‬ ‫العزيز‬ ‫عبد‬ ‫دانية‬ ‫المهندسة‬ 1/8/2016 ‫الطالبتان‬ ‫عمل‬ ‫مدانات‬ ‫عال‬ ‫شحاتيت‬ ‫هال‬
  2. 2. ‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ -1964- ‫الكرك‬ ‫مدينة‬ ‫مواليد‬ ‫الثا‬ ‫الكرك‬ ‫مدرسة‬ ‫في‬ ‫الثانوية‬ ‫الدراسة‬‫نوية‬ -1988- ‫التكنولوجية‬ ‫الجامعة‬ ‫في‬ ‫الجامعية‬ ‫الدراسة‬ ‫إنهاء‬–‫ب‬‫غداد‬ ‫العمارة‬ ‫هندسة‬ ‫في‬ ‫بكالوريس‬ ‫العلم‬ ‫خدمة‬ ‫إنهاء‬. ‫الخاص‬ ‫مكتبه‬ ‫تأسيس‬ ‫قبل‬ ‫هندستين‬ ‫شركتين‬ ‫لدى‬ ‫العمل‬ (‫وشركة‬ ‫الهندسي‬ ‫والركن‬ ،‫القسوس‬ ‫نبيل‬ ‫المهندس‬ ‫مكتب‬CC) -1990-
  3. 3. -2000- ‫الخاص‬ ‫مكتبه‬ ‫س‬ّ‫س‬‫أ‬ (‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫مكتب‬) “‫مستشارون‬ ‫ومهندسون‬ ‫معماريون‬“ -2016- ‫المهندسي‬ ‫نقابة‬ ‫في‬ ‫ف‬ّ‫ن‬‫مص‬ ‫استشاري‬ ‫مكتب‬‫ن‬ ‫األردنيين‬ (‫أ‬ ‫استشاري‬) ‫االستشارية‬ ‫المشاريع‬ ‫أكبر‬ ‫استالم‬ ‫له‬ ‫ومتاح‬. -1997- ‫إنشائي‬ ‫مهندس‬ ‫مع‬ ‫بشراكة‬ ‫مكتب‬ ‫س‬ّ‫س‬‫أ‬ (‫وعمارين‬ ‫حبش‬ ‫مكتب‬)
  4. 4. ‫االردن؟‬ ‫في‬ ‫العملية‬ ‫تجربتك‬ ‫عن‬ ‫العراق‬ ‫في‬ ‫المعمارية‬ ‫دراستك‬ ‫اختلفت‬ ‫كيف‬ ‫الطابوق‬ ‫ويسمى‬ ‫الحراري‬ ‫بالطوب‬ ‫بالعراق‬ ‫العمار‬ ‫اسلوب‬ ‫كان‬,‫بسم‬ ‫اما‬ ‫بالجدران‬ ‫يستخدم‬‫اكة‬24 ‫بسمك‬ ‫حاملة‬ ‫جدران‬ ‫او‬ ‫سم‬36‫سم‬,‫حاملة‬ ‫جدران‬ ‫او‬ ‫اعمدة‬ ‫اما‬ ‫السائد‬ ‫االنشائي‬ ‫النمط‬ ‫وكان‬,‫بالنسبة‬ ‫بالمبيا‬ ‫يسمى‬ ‫كان‬ ‫واللذي‬ ‫الجدران‬ ‫لقصارة‬ ‫جبصين‬ ‫يستخدمون‬ ‫فكانوا‬ ‫الداخلية‬ ‫الجدران‬‫ض‬,‫اما‬ ‫لبخ‬ ‫تسمى‬ ‫وطراشة‬ ‫قصارة‬ ‫من‬ ‫الخارجية‬ ‫الجدران‬. ‫من‬‫أ‬‫واستي‬ ‫العراقية‬ ‫المعمارية‬ ‫المصطلحات‬ ‫ترجمة‬ ‫المهندس‬ ‫واجهت‬ ‫التي‬ ‫المتغيرات‬ ‫صعب‬‫عابها‬ ‫االردن‬ ‫في‬ ‫السائدة‬ ‫البناء‬ ‫مصطلحات‬ ‫مع‬ ‫للتأقلم‬.‫استمرت‬ ‫التي‬ ‫التجنيد‬ ‫فترة‬ ‫خالل‬ ‫لكنه‬‫بعد‬ ‫سنتين‬ ‫لمدة‬ ‫تخرجه‬,‫خب‬ ‫يكتسب‬ ‫ان‬ ‫استطاع‬ ‫وخاللها‬ ‫العملية‬ ‫االنشاء‬ ‫مهنة‬ ‫المهندسين‬ ‫من‬ ‫ومجموعة‬ ‫هو‬ ‫مارس‬‫رة‬ ‫البناء‬ ‫مجال‬ ‫في‬ ‫عملية‬,‫التفوق‬ ‫على‬ ‫الهندسية‬ ‫المكاتب‬ ‫في‬ ‫عمله‬ ‫بداية‬ ‫في‬ ‫ساعده‬ ‫مما‬. ‫معين؟‬ ‫معماري‬ ‫بمهندس‬ ً‫ا‬‫متأثر‬ ‫كنت‬ ‫هل‬ ‫بد‬ ‫المعماري‬ ‫نمطه‬ ‫بأن‬ ‫شعر‬ ‫وعندما‬ ‫القسوس‬ ‫نبيل‬ ‫المهندس‬ ‫مكتب‬ ‫في‬ ‫تدرب‬ ‫التخرج‬ ‫بعد‬‫بالثبات‬ ‫أ‬ ‫المكتب‬ ‫نفس‬ ‫في‬ ‫ممارسته‬ ‫نتيجة‬ ‫معين‬ ‫نمط‬ ‫على‬,‫و‬ ‫الهندسة‬ ‫ركن‬ ‫في‬ ‫عمل‬CC‫كان‬ ‫بالمجمل‬ ‫ولكن‬ ‫طوقان‬ ‫جعفر‬ ‫بالمعماري‬ ً‫ا‬‫متأثر‬.
  5. 5. ‫معين‬ ‫واحد‬ ‫معماري‬ ‫بنمط‬ ‫متمسك‬ ‫المهندس‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ‫الدراسة‬ ‫اثناء‬,‫يحتا‬ ‫التطور‬ ‫فبنظره‬‫للتجربة‬ ‫ج‬ ‫والممارسة‬,‫السابقين‬ ‫المعماريين‬ ‫المهندسين‬ ‫خبرات‬ ‫من‬ ‫واالستفادة‬,‫ج‬ ‫المعماري‬ ً‫ال‬‫فمث‬‫طوقان‬ ‫عفر‬ ‫فاكتس‬ ‫تانج‬ ‫كنزو‬ ‫المهندس‬ ‫مثل‬ ‫عالميين‬ ‫مهندسين‬ ‫مع‬ ‫وتعامل‬ ‫االردن‬ ‫خارج‬ ‫مكتب‬ ‫له‬ ‫كان‬‫خبرات‬ ‫ب‬ ً‫ا‬‫انفتاح‬ ‫واكثر‬ ‫مختلفة‬ ً‫ا‬‫انماط‬ ‫تحاكي‬ ‫تصاميمه‬ ‫جعل‬ ‫مما‬ ‫متعددة‬,‫راس‬ ‫بالمهندس‬ ً‫ة‬‫مقارن‬‫الذي‬ ‫بدران‬ ‫م‬ ‫فيه‬ ‫وتميز‬ ‫معين‬ ‫معماري‬ ‫بنمط‬ ‫التزم‬,ً‫ا‬‫مع‬ ‫عملهما‬ ‫عند‬ ‫مبدع‬ ‫ثنائي‬ ‫جعلهما‬ ‫مما‬. ‫االن‬ ‫حتى‬ ‫معين‬ ‫بنمط‬ ‫متمسك‬ ‫غير‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ ‫زال‬ ‫وما‬,‫ت‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫المعماري‬ ‫فبنظره‬‫له‬ ‫كون‬ ‫الثقافات‬ ‫لمختلف‬ ‫المعيشية‬ ‫االفكار‬ ‫لتقبل‬ ‫مرنة‬ ‫شخصية‬,‫في‬ ‫تأثير‬ ‫لها‬ ‫فالثقافة‬‫المهنة‬ ‫ممارسة‬,‫على‬ ‫يحاكي‬ ‫فانه‬ ‫القديمة‬ ‫الشرقية‬ ‫للتصاميم‬ ‫يميلون‬ ‫اشخاص‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫عند‬ ‫المثال‬ ‫سبيل‬‫المشربيات‬ ‫تصاميمه‬ ‫في‬ ‫والزخارف‬,‫تصامي‬ ‫تتأثر‬ ‫الحداثة‬ ‫لنمط‬ ‫يميلون‬ ‫اشخاص‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫عند‬ ‫اما‬‫على‬ ‫مة‬ ‫االساس‬ ‫هذا‬.‫ال‬ ‫التي‬ ‫والهوية‬ ‫التراث‬ ‫على‬ ‫والحفاظ‬ ‫االساسية‬ ‫المبادىء‬ ‫مع‬ ‫يتناقض‬ ‫ال‬ ‫وهذا‬‫نتنازل‬ ‫عنها‬,‫العناص‬ ‫مع‬ ‫والتعامل‬ ‫بالتفاصيل‬ ‫المعماري‬ ‫تميز‬ ‫مع‬ ‫االنماط‬ ‫في‬ ‫التنوع‬ ‫يؤيد‬ ‫بل‬‫ر‬,‫فالعمارة‬ ‫وثقاف‬ ‫فئاتها‬ ‫بكل‬ ‫البشرية‬ ‫لخدمة‬ ‫قوية‬ ‫معمارية‬ ‫حلول‬ ‫تقدم‬ ‫وحية‬ ‫ناجحة‬ ‫تكون‬ ‫ان‬ ‫يجب‬‫اتها‬. ‫تصميماتك؟‬ ‫في‬ ‫وتتبعه‬ ‫تفضله‬ ‫الذي‬ ‫المعماري‬ ‫النمط‬ ‫ما‬
  6. 6. ‫الحسين‬ ‫جبل‬ ‫في‬ ‫انتشرت‬ ‫التي‬ ‫القديمة‬ ‫المحلية‬ ‫بالعمارة‬ ‫رأيك‬ ‫ما‬,‫ال‬ ‫وجبل‬ ‫عمان‬ ‫جبل‬‫؟‬ ‫ويبدة‬ ‫النقش‬ ‫في‬ ‫المبذول‬ ‫اليدوي‬ ‫والجهد‬ ‫بالدقة‬ ‫القديمة‬ ‫العمارة‬ ‫تميزت‬,‫بال‬ ‫متأثرة‬ ‫العمارة‬ ‫كانت‬‫بلدان‬ ‫فلسطين‬ ً‫ة‬‫خاص‬ ‫المجاورة‬,‫ونابلس‬ ‫ويافا‬ ‫وحيفا‬ ‫القدس‬ ‫في‬ ‫يعملون‬ ‫اجدادنا‬ ‫و‬ ‫اباؤنا‬ ‫كان‬ ‫حيث‬,‫وينقلون‬ ‫الينا‬ ‫البناء‬ ‫اسلوب‬,‫الح‬ ‫العمارة‬ ‫وطغيان‬ ‫االخر‬ ‫هدم‬ ‫وتم‬ ‫منها‬ ‫بعض‬ ‫على‬ ‫المحافظة‬ ‫يتم‬ ‫لم‬ ‫ولكن‬‫عليها‬ ‫ديثة‬, ‫القدي‬ ‫طابعها‬ ‫و‬ ‫التراثية‬ ‫االبنية‬ ‫على‬ ‫حافظت‬ ‫التي‬ ‫القدس‬ ‫مدينة‬ ‫مثل‬ ‫مجاورة‬ ‫ببلدان‬ ‫مقارنة‬‫واحترمتها‬ ‫م‬. ‫عاتقن‬ ‫على‬ ‫يقع‬ ‫لذلك‬ ‫المنطقة‬ ‫وتاريخ‬ ‫الناس‬ ‫حياة‬ ‫وطريقة‬ ‫معاناة‬ ‫عن‬ ‫تعبر‬ ‫القديمة‬ ‫فالعمارة‬‫مسؤولية‬ ‫ا‬ ‫غيرها‬ ‫او‬ ‫اقتصادية‬ ‫سواء‬ ‫مصلحة‬ ‫ألي‬ ‫عليها‬ ‫التعدي‬ ‫وعدم‬ ‫المحافظة‬. ‫الحديثة؟‬ ‫المحلية‬ ‫بالعمارة‬ ‫رأيك‬ ‫ما‬ ‫فيه‬ ‫الموجودة‬ ‫الوظائف‬ ‫في‬ ‫التنوع‬ ‫مع‬ ‫المدينة‬ ‫تطور‬ ‫فكرة‬ ‫يؤيد‬ ‫المهندس‬,‫يع‬ ‫فالتطور‬‫تطور‬ ‫ني‬ ‫ا‬ ‫ستتغير‬ ‫السبب‬ ‫لهذا‬ ‫المنتج‬ ‫وعلى‬ ‫المستخدمة‬ ‫المواد‬ ‫على‬ ‫انعكس‬ ‫مما‬ ‫المستخدمة‬ ‫األدوات‬‫او‬ ‫لعناصر‬ ‫العمارة‬ ‫تكون‬ ‫التى‬ ‫المقومات‬,‫للمحافظ‬ ‫االعتبار‬ ‫بعين‬ ‫الموقع‬ ‫أخذ‬ ‫يجب‬ ‫ولكن‬ ‫طبيعي‬ ‫وهذا‬‫على‬ ‫ة‬ ‫المنطقة‬ ‫نسيج‬,‫معها‬ ‫تتداخل‬ ‫او‬ ‫تلغيها‬ ‫وال‬ ‫حقبها‬ ‫مختلف‬ ‫في‬ ‫عمان‬ ‫قصة‬ ‫تحكي‬ ‫بحيث‬,‫ا‬‫المباني‬ ‫ما‬ ‫التنوع‬ ‫حيث‬ ‫من‬ ‫المدينة‬ ‫تكون‬ ‫التي‬ ‫للعناصر‬ ‫تسيء‬ ‫فانها‬ ً‫ا‬‫حالي‬ ‫الحديثة‬,‫القدس‬ ‫ففي‬‫على‬ ‫المحافظة‬ ‫يتم‬ ‫و‬ ‫لها‬ ‫وتسيء‬ ‫عليها‬ ‫تطغى‬ ‫ال‬ ‫الحديثة‬ ‫المباني‬ ‫ان‬ ‫بحيث‬ ‫حولها‬ ‫التهيئة‬ ‫و‬ ‫القديمة‬ ‫المباني‬‫على‬ ‫تحافظ‬ ‫المنطقة‬ ‫تراث‬,‫متكامل‬ ‫تاريخ‬ ‫وتحاكي‬ ‫مترابطة‬ ‫المدينة‬ ‫تكون‬ ‫بحيث‬.
  7. 7. ‫أو‬ ‫للمشروع‬ ‫أساسية‬ ‫كفكرة‬ ،‫القديمة‬ ‫بالعمارة‬ ‫تصاميمك‬ ‫خالل‬ ‫تأثرت‬ ‫هل‬ ‫؟‬ ‫القديمة‬ ‫للعناصر‬ ‫مباشر‬ ‫كتطبيق‬ ‫ال‬ ‫فكرة‬ ‫المهندس‬ ‫استخدم‬“court”‫أض‬ ‫أنه‬ ‫يعتبر‬ ‫ألنه‬ ‫أكبر‬ ‫تكلفة‬ ‫يتطلب‬ ‫لكنه‬ ‫المنزل‬ ‫في‬‫اف‬ ‫وتدفئة‬ ‫تبريد‬ ‫من‬ ‫كثيرة‬ ‫معالجات‬ ‫يتطلب‬ ‫وهذا‬ ‫إضافية‬ ‫واجهات‬ ‫أربع‬ ‫للمنزل‬. ‫ال‬ ‫استخدم‬ ‫أنه‬ ‫المهندس‬ ‫قال‬ ‫كما‬“court”‫الفناء‬ ‫على‬ ‫احتال‬ ‫مشاريعه‬ ‫أحد‬ ‫في‬ ‫أنه‬ ‫أي‬ ،‫بروحه‬ ‫بشكله‬ ‫الداخلي‬(‫الحرف‬ ‫شكل‬ ‫استخدم‬ ‫إذ‬U)‫المنزل‬ ‫في‬ ‫الوظائف‬ ‫جمع‬ ‫في‬ ‫كفكرة‬ ‫استخدمه‬ ‫لكنه‬ ‫المنزل‬ ‫صاحب‬ ‫طلب‬ ‫تلبي‬ ‫بطريقة‬. ‫الثقاف‬ ‫النوفل‬ ‫قرية‬ ‫مشروع‬ ‫وفي‬ ‫الريفية‬ ‫البيوت‬ ‫في‬ ‫القديم‬ ‫بالحجر‬ ‫البناء‬ ‫استخدم‬‫جمالية‬ ‫ليضفي‬ ،‫ية‬ ‫المشروع‬ ‫فكرة‬ ‫أو‬ ‫الموقع‬ ‫مع‬ ‫وتالئم‬. ‫أ‬ ‫بيت‬ ‫وهو‬ ،‫بتنفيذه‬ ً‫ا‬‫حديث‬ ‫سيبدأ‬ ‫مشروع‬ ‫في‬ ‫الداخلية‬ ‫األروقة‬ ‫باستخدام‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫قام‬‫أروقة‬ ‫يحوي‬ ‫ندلسي‬ ‫ّة‬‫ي‬‫داخل‬ ‫باب‬ِ‫ق‬‫و‬.‫لق‬ ‫الدقيقة‬ ‫دراسته‬ ‫األندلسية‬ ‫العناصر‬ ‫لمفردات‬ ‫التطبيق‬ ‫في‬ ‫وساعده‬‫الحمراء‬ ‫صر‬. ‫أندلس‬ ‫معيشية‬ ‫بيئة‬ ‫طلب‬ ‫في‬ ‫رغبتهم‬ ‫على‬ ‫ثقافتهم‬ ‫رت‬ّ‫ث‬‫أ‬ ‫الذي‬ ‫المشروع‬ ‫أصحاب‬ ‫ويذكر‬‫يستمتعون‬ ‫ية‬ ‫الغنية‬ ‫المعمارية‬ ‫بنواحيه‬ ‫بالمنزل‬.‫المعم‬ ‫األنماط‬ ‫في‬ ‫التنوع‬ ‫فكرة‬ ‫تأييده‬ ‫على‬ ‫يؤكد‬ ‫وهنا‬‫ارية‬ ‫واالحتياجات‬ ‫الناس‬ ‫كافة‬ ‫لخدمة‬ ‫وضرورتها‬.
  8. 8. ‫األندلسية‬ ‫الفيال‬ ‫الموقع‬:‫الكرك‬ ‫المساحة‬:650‫م‬2 ‫المالك‬:‫شواورة‬ ‫فواز‬ ‫الدكتور‬ ‫التصميم‬ ‫سنة‬:2016 ‫عمارين‬ ‫مكرم‬ ‫للدكتور‬ ‫ريفي‬ ‫منزل‬ ‫الموقع‬:‫الكرك‬ ‫المساحة‬:65‫م‬2 ‫التصميم‬ ‫سنة‬:2004
  9. 9. ‫العبدلي؟‬ ‫بمشروع‬ ‫رأيك‬ ‫ما‬ ‫عمان‬ ‫عن‬ ‫بمعزل‬ ‫العبدلي‬ ‫مشروع‬ ‫عن‬ ‫الحديث‬ ‫اردنا‬ ‫اذا‬,‫ان‬ ‫ممكن‬ ‫التي‬ ‫المشاريع‬ ‫انجح‬ ‫من‬ ‫هو‬ ‫المول‬ ‫وباألخص‬ ‫فيه‬ ‫المستخدمة‬ ‫والمقاسات‬ ‫المعايير‬ ‫و‬ ‫والنوعية‬ ‫العربي‬ ‫الوطن‬ ‫في‬ ‫تحدث‬‫مواقف‬ ‫مع‬ ‫الكلمة‬ ‫معنى‬ ‫بكل‬ ‫مفخرة‬ ‫ذاته‬ ‫بحد‬ ‫فهو‬ ‫دبي‬ ‫في‬ ‫الموجود‬ ‫تفوق‬ ‫قد‬ ‫السيارات‬,‫اخذ‬ ‫لو‬ ‫ولكن‬‫موقع‬ ‫نا‬ ‫خضر‬ ‫منطقة‬ ‫مكانه‬ ‫ووضعنا‬ ‫راكدة‬ ‫اخرى‬ ‫مناطق‬ ‫نغني‬ ‫بحيث‬ ‫اخرى‬ ‫لمنطقة‬ ‫ونقلناه‬ ‫العبدلي‬‫مثل‬ ‫اء‬ ‫لعمان‬ ‫رئة‬ ‫بمثابة‬ ‫هذه‬ ‫المنطقة‬ ‫ستكون‬ ‫الحسين‬ ‫حدائق‬. ‫؟‬ ‫التكنولوجية‬ ‫بالجامعة‬ ‫رأيك‬ ‫ما‬ ‫طوقان‬ ‫جعفر‬ ‫وتنفيذ‬ ‫تانج‬ ‫كنزو‬ ‫تصميم‬ ‫من‬ ‫الجامعة‬,‫والم‬ ‫تفاصيلها‬ ‫و‬ ‫فتنفيذها‬ ‫لنا‬ ‫فخر‬ ‫وهي‬‫المستخدمة‬ ‫واد‬ ‫الثمانينات‬ ‫في‬ ‫نشأت‬ ‫انها‬ ‫رغم‬ ً‫ا‬‫حديث‬ ‫بنيت‬ ‫وكأنها‬ ‫تظهر‬ ‫بحيث‬ ‫بطريقة‬ ‫مدروسة‬ ‫فيها‬,‫ف‬ ‫يوجد‬ ‫ال‬‫وال‬ ‫تهرع‬ ‫يها‬ ‫خراب‬,‫والمح‬ ‫الدقة‬ ‫بهذه‬ ‫الحجر‬ ‫غير‬ ‫مواد‬ ‫واستخدام‬ ‫الرائع‬ ‫التصميم‬ ‫بهذا‬ ‫صرح‬ ‫انجاز‬ ‫لألردن‬ ‫مفخرة‬ ‫هي‬‫افظة‬ ‫ونوعيته‬ ‫نقاوته‬ ‫على‬.
  10. 10. ‫عمان؟‬ ‫لمدينة‬ ‫العمراني‬ ‫بالتخطيط‬ ‫رأيك‬ ‫ما‬ ‫وتجمعت‬ ‫مدروسة‬ ‫وغير‬ ‫عشوائية‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫نوع‬ ‫كانت‬ ‫عمان‬ ‫في‬ ‫المباني‬ ‫انتشار‬ ‫طريقة‬ ً‫ة‬‫بداي‬‫مكان‬ ‫في‬ ‫واحد‬,ً‫ال‬‫مث‬ ‫الشرق‬ ‫نحو‬ ‫عمان‬ ‫خارج‬ ‫تتجه‬ ‫ان‬ ‫ممكن‬ ‫كانت‬ ‫والتي‬.‫الش‬ ‫الحاالت‬ ‫هذه‬ ‫على‬ ‫ومثال‬‫اذة‬ ‫تنظيمي‬ ‫اختالل‬ ‫عملت‬ ‫التي‬ ‫والعشوائية‬,‫للمنطقة‬ ‫عامة‬ ‫حديقة‬ ‫كانت‬ ‫التى‬ ‫السادس‬ ‫ابراج‬,‫وعندما‬ ‫ال‬ ‫والفلل‬ ‫السكنية‬ ‫العمارات‬ ‫خصوصية‬ ‫وكشفت‬ ‫المنطقة‬ ‫على‬ ‫طغت‬ ‫السادس‬ ‫ابراج‬ ‫بنيت‬‫لها‬ ‫مجاورة‬. ‫ا‬ ‫وهذه‬ ‫المنطقة‬ ‫تلك‬ ‫في‬ ‫والمواقف‬ ‫الصحي‬ ‫التصريف‬ ‫في‬ ‫مشكلة‬ ‫هناك‬ ً‫ال‬‫اص‬ ‫كانت‬ ‫انه‬ ‫كما‬‫ألبراج‬ ‫تتفاقم‬ ‫المشكلة‬ ‫جعلت‬. ‫على‬ ‫لها‬ ‫المجاورة‬ ‫والبلدان‬ ‫االردن‬ ‫على‬ ‫مرت‬ ‫التي‬ ‫على‬ ‫السياسية‬ ‫األحداث‬ ‫تأثير‬ ‫ما‬ ‫األردن؟‬ ‫في‬ ‫العمارة‬ ‫ال‬ ‫سنة‬ ‫من‬2004‫ال‬ ‫سنة‬ ‫الى‬2008‫على‬ ‫الطلب‬ ‫كان‬ ‫األردن‬ ‫على‬ ‫السنوات‬ ‫افضل‬ ‫من‬ ‫كانوا‬ ‫ال‬ ‫سنة‬ ‫نهاية‬ ‫حتى‬ ‫كبير‬ ‫األردنيين‬ ‫الخريجين‬2008‫العالمية‬ ‫االقتصادية‬ ‫االزمة‬ ‫ضربت‬ ‫حيث‬ ‫األردن‬ ‫استثمارات‬,‫المحلية‬ ‫المشاريع‬ ‫و‬ ‫الخارج‬ ‫من‬ ‫القادمة‬ ‫المشاريع‬ ‫فتوقفت‬,‫اال‬ ‫وحتى‬‫هناك‬ ‫ن‬ ‫ز‬ ‫لألردن‬ ‫والهجرات‬ ‫زادت‬ ‫األعداد‬ ‫ألن‬ ‫يزداد‬ ‫العمارة‬ ‫مهندسيين‬ ‫على‬ ‫والطلب‬ ‫سنة‬ ‫كل‬ ‫تحسن‬‫ادت‬, ‫االرتفاع‬ ‫زيادة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫الموجودة‬ ‫األعداد‬ ‫تغطية‬ ‫االسكان‬ ‫لشركات‬ ‫سمح‬ ‫التغير‬ ‫هذا‬ ‫لكن‬ ‫واالحجام‬,‫هناك‬ ‫اصبح‬ ‫بحيث‬”‫ل‬ ّ‫تغو‬“‫المهندس‬ ‫ذكر‬ ‫كما‬.
  11. 11. ‫األردن؟‬ ‫عمارة‬ ‫على‬ ‫أثر‬ ‫انه‬ ‫تعتقد‬ ‫الذي‬ ‫المبنى‬ ‫ما‬ ‫عصر‬ ‫سبق‬ ‫الذي‬ ‫المبنى‬ ‫االسكان‬ ‫بنك‬ ‫مجمع‬ ‫هو‬ ‫األردن‬ ‫في‬ ‫فرق‬ ‫عملت‬ ‫التي‬ ‫المباني‬ ‫من‬‫ه‬,‫في‬ ‫نشأ‬ ‫ع‬ ‫عن‬ ‫يعبر‬ ‫أرز‬ ‫كشجرة‬ ‫األيام‬ ‫من‬ ‫يوم‬ ‫في‬ ‫وكان‬ ‫ياباني‬ ‫مهندس‬ ‫تصميم‬ ‫من‬ ‫وكان‬ ‫الثمانينات‬‫مان‬ ‫المتطورة‬,‫حضاري‬ ‫وجه‬ ‫والمعماريين‬ ‫عمان‬ ‫يعطي‬,‫ت‬ ‫لم‬ ‫التي‬ ‫العالمية‬ ‫الحالية‬ ‫العمارة‬ ‫يحاكي‬‫كن‬ ‫كعمارة‬ ‫معها‬ ‫ويتعاملوا‬ ‫انذاك‬ ‫موجودة‬”Sustainable“‫لهذا‬ ‫واعية‬ ‫الثمانينات‬ ‫في‬ ‫عمان‬ ‫كانت‬ ‫الموضوع‬,‫النباتات‬ ‫من‬ ‫مجرد‬ ‫المبنى‬ ً‫ا‬‫وحالي‬,‫ا‬ ‫خنق‬ ‫كأنه‬ ‫عليه‬ ‫جرى‬ ‫الذي‬ ‫التطوير‬ ‫ان‬ ‫كما‬‫لمبنى‬
  12. 12. ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫المكتب‬ ‫لدى‬200‫منها‬ ،ً‫ا‬‫وإقليمي‬ ً‫ا‬‫محلي‬ ‫مشروع‬: -‫الريحان‬ ‫ومطعم‬ ‫متحف‬. -‫األندلسية‬ ‫الفيال‬. -‫عمان‬ ‫في‬ ‫الرخام‬ ‫مصنع‬. -‫شواورة‬ ‫يوسف‬ ‫فيال‬. -‫نبيل‬ ‫مصنع‬. -‫مرجي‬ ‫رامي‬ ‫فيال‬. -‫جوازنة‬ ‫شكيب‬ ‫فيال‬. -‫الريفية‬ ‫خوري‬ ‫فيال‬ -‫السياحية‬ ‫النوافل‬ ‫قرية‬. -‫غزة‬ ‫برج‬. ‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫للمهندس‬ ‫مشاريع‬ ‫أبرز‬
  13. 13. ‫إقليمي‬ ‫مشروع‬ ‫عل‬ ‫مثال‬ ‫غزة‬ ‫برج‬(‫فلسطين‬ ‫بنك‬ ‫برج‬) ‫ال‬ ‫سنة‬ ‫بني‬1996 ‫الموقع‬:‫المختار‬ ‫عمر‬ ‫شارع‬‫غزة‬ ،
  14. 14. ‫في‬ ‫الرخام‬ ‫مصنع‬‫ان‬ّ‫م‬‫ع‬ ‫الموقع‬:‫عمان‬‫األردن‬ ‫المساحة‬:7500‫م‬2 ‫المالك‬:‫السلوادي‬ ‫القادر‬ ‫عبد‬ ‫التصميم‬ ‫سنة‬:2016 ‫الحالة‬:‫البناء‬ ‫قيد‬ ‫ة‬ّ‫ي‬‫محل‬ ‫مشاريع‬ ‫على‬ ‫أمثلة‬
  15. 15. ‫جوازنة‬ ‫شكيب‬ ‫فيال‬ ‫الموقع‬:‫الكرك‬ ‫المساحة‬:600‫م‬2 ‫التصميم‬ ‫سنة‬:2010 ‫الحالة‬:‫جاهز‬‫مبني‬
  16. 16. ‫سكنية‬ ‫عمارة‬ ‫مشروع‬ ”‫قسوس‬ ‫أيمن‬ ‫عمارة‬“ ‫المعماري‬ ‫المهندس‬:‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫االنشائي‬ ‫المهندس‬:‫قسوس‬ ‫أيمن‬ ‫الكهرباء‬ ‫مهندس‬:‫وهبة‬ ‫حسام‬ ‫الميكانيك‬ ‫مهندس‬:‫سهاونة‬ ‫هاني‬ ‫الموقع‬:‫بجانب‬ ،‫عبدون‬‫األمريكية‬ ‫السفارة‬ ‫االرض‬ ‫مساحة‬:1000‫م‬2
  17. 17. ‫تكحيلها‬ ‫و‬ ‫الحجر‬ ‫حلول‬ ‫فتح‬ ‫الخارجي‬ ‫لحجر‬ ‫تنضيف‬ ‫والماء‬ ‫بالرمل‬ ‫ت‬ ‫إعادة‬ ‫و‬ ‫تغير‬ ‫تم‬ ‫لذا‬ ‫وتالفة‬ ‫قديمة‬ ‫التشطيبات‬ ‫كانت‬ ‫و‬ ‫لألجار‬ ‫شقق‬ ً‫ا‬‫قديم‬ ‫المبنى‬ ‫كان‬‫المساحات‬ ‫شطيب‬ ‫توزيع‬ ‫واعادة‬ ‫الخارجية‬ ‫و‬ ‫الداخلية‬‫ضائع‬ ‫كانت‬ ‫التي‬ ‫المساحات‬ ‫استغالل‬ ‫تم‬ ‫فقد‬ ‫الفراغات‬‫ة‬.
  18. 18. ‫القديم‬ ‫المبنى‬ ‫ترميم‬ ‫مراحل‬ ً‫ال‬‫أو‬:‫األرضيات‬ ‫مختل‬ ‫اماكن‬ ‫في‬ ‫حفر‬ ‫بعمل‬ ‫األرضية‬ ‫تهبيط‬ ‫تفحص‬ ‫تم‬‫من‬ ‫فة‬ ‫الغرفة‬ ‫أرضية‬ ‫مستوى‬. ‫الغرفة‬ ‫ارضية‬ ‫األرضية‬ ‫تكسير‬ ‫بعد‬ ‫السابقة‬”‫التي‬ ‫تهبيط‬ ‫تحتها‬ ‫يوجد‬“ ‫الجديدة‬ ‫الصبة‬ ‫بعد‬ ‫االرضية‬ ‫التبليط‬ ‫و‬ ‫التمديدات‬ ‫و‬
  19. 19. ً‫ا‬‫ثاني‬:‫الجدران‬ ‫القصارة‬ ‫ترميمات‬ ‫الحارس‬ ‫غرفة‬ ‫بناء‬ ”‫لبن‬10‫سم‬“‫الفراغ‬ ‫يظهر‬ ،‫اللبن‬ ‫من‬ ‫طبقتين‬ ‫بين‬ ‫الفراغ‬ ‫هذا‬ ‫ترك‬ ‫الحراري‬ ‫للعزل‬. ‫قبل‬‫بعد‬
  20. 20. ‫الكراج‬ ‫من‬ ‫المنطقة‬ ‫تلك‬ ‫غزل‬ ‫الرطوبة‬ ‫لوجود‬ ‫بزفتة‬. ‫للكراج‬ ‫خاص‬ ‫دهان‬ ‫تأسيس‬ ”Weather Shield “ ‫و‬ ،‫للماء‬ ‫مقاوم‬“Anti- carbonate” ‫مقاوم‬‫للدخان‬. ‫السفلي‬ ‫الكراج‬ ‫ترميمات‬
  21. 21. ‫المراجع‬ ‫المهندس‬ ‫مع‬ ‫المقابلة‬ ‫إجراء‬ ‫من‬ ،‫العمل‬ ‫موقع‬ ‫من‬ ‫مباشر‬ ‫بشكل‬ ‫مأخوذ‬ ‫أغلبها‬ ‫التقرير‬ ‫هذا‬ ‫في‬ ‫المراجع‬ ‫بها‬ ‫المستعان‬ ‫المراجع‬ ‫باقي‬ ‫أما‬: -‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ -‫برنامج‬ ‫في‬ ‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ ‫مع‬ ‫مقابلة‬(‫أردنية‬ ‫كفاءات‬)‫جوسات‬ ‫قناة‬ ‫على‬ ‫موقع‬ ‫على‬ ‫التالي‬ ‫الرابط‬ ‫من‬ ‫مشاهدتها‬ ‫يمكن‬YouTube: https://www.youtube.com/watch?v=N5jNSslpBVI -‫عمارين‬ ‫سمير‬ ‫المهندس‬ ‫لمكتب‬ ‫عة‬ ّ‫متنو‬ ‫مشاريع‬ ‫على‬ ‫المحتوي‬ ‫المرفق‬ ‫الملف‬ -‫المه‬ ‫وشرح‬ ‫للمشروع‬ ‫ميدانية‬ ‫زيارة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫ذه‬ّ‫ف‬‫ن‬ ‫الذي‬ ‫الترميم‬ ‫مبنى‬ ‫عن‬ ‫معلومات‬ ‫جمع‬‫ندس‬ ‫العمل‬ ‫إلجراءات‬ ‫ال‬ّ‫م‬‫والع‬ ‫المشرف‬.‫المرفق‬ ‫الملف‬ ‫في‬ ‫الصور‬ ‫تصفح‬ ‫يمكن‬.

×