Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

الشريعة الالهية لا القوانين الجاهلية

675 views

Published on

الشريعة الالهية لا القوانين الجاهلية

Published in: Education
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

الشريعة الالهية لا القوانين الجاهلية

  1. 1. لا ولإ نك مح » ا ه،ك نح لا لرخهنثإ . وهم . ه يه ثمر لا ثسهنلإ لم ءلإ ك . ، ( لا ه،همرقير ف هى لرثكقسلسلن ءبهو ء ئهر
  2. 2. لالتنيبلنررلييينننن لالاليمننيتر لا لالننفهلنههي لاليليبلييهننن لامر لا لك عئقن ا . ١ آ (لعههبههم
  3. 3. حقوق الطبع محفوظة الطبعة الاولى الكويت سا٨ يم ا ع كلا ٤ ، ٤ ا هس طاق ك ، ا لطبعة ا لثانية ااا » يم ا ع عصم ٦ ، ٤ ا هس دار الديرة للنشر والتوزيع لمصر ع ب ٠٢ه٦ا بيان ٠ىنت نه٤مه١ه٢
  4. 4. يللي ‎ ‏‎ ‎ ‏‎ ليملنهيم ئثمنننتريبمبمع لن. ‎ ‏‎ هللنمعلمينلهيينيةمرنقا آ ‎ ‏‎ يلتئم ‏ لممما ‎ ‏‎ . .
  5. 5. . حجمه ت،«ج٠هتحج
  6. 6. عله ،ملإسععم ءهء هرءو مر هرمه. (.? و « ةلحكتزأب هينز يبغون ومن احسرر يأ أفل و لقوريوقنون » عهع . لهب بي هعرهرع٠هر هر واه م يم رب وسيمو كهم ٠جمر لإكسبو٠بتاه مع و ٠ ٠ ، و « فلا ورفع لايؤمنون حطه يحكموك فنيا جحر ٠سهم م لافمدوافةانفنببهم مر مهم مر . تن عهر صر ل هم محهم و صهر . و ٠ هعء ل . رجا مما قضهت و يسدوا اياسلما » سورة النساء ، هلا ل ، . سو ٠ و مه مرو . جمع هرتر . مو . هى « ا م لهم شركتؤآ شرعوا لهم بن أ لانني تا لر ياذ ن به أذن » لاا عتغك ق ههص ٠ميحو وكه١ كءص ق . مهم روء كا محبهعهص هسهع نذ طه ممرمرلء ع وثم فبدل لزين ظلموا قولا غتإألةى قبل لهم فاتزلنا على أليذ ظلوا لحمةسمصر مهب عهمومرءوو مر ٠ ٧ . ربهزا من ألننآع بما نوا ينسقون ع١نم » سورة البقرة ئ اه
  7. 7. ل مهسيد الحمد لله الواحد الأحد اللى الصمدء الذي له الحمد كله، والأمر كلهم والخلق كله، هو رب العباد وخالقهع وإلههم، يحكم فيهم بحكمه، ويقضي فيهم بقضانه، ولا مسعقب لحكمهم ولا راد لقضائهه ولا مبدل لآمره، سبحانه ما اعظمه وأعلمه وأكرمهلل خيره إلى العباد نازل، وشرهع اليه ساعد، يتحبب اليهم بالنعم، ويتبغضون إليه صالعامي، يناديهم إلى خيرهم وسعادتهم، قيفرون فرار الحمر المستنفرة ٠ واملى واسلم على المصطفى المختار محمد سالف ورسوله صلى الذ وسلم وبارك عليهم آلذي جاءنا بالقول الغصل، الذي يحكم في العيار ضإن ابوا فقد اذن الا له ان يحكم فيهم سيوف الاسلام، ويذيقهم الهوان. وأصلي وأسلم على أصحابه ولله الطيبين الطاهرين ومن اتهعهم باحسان الى يوم الدين، الذين لم يرضوا بشريعة الفي بديلا ورضوا بحكم اللى الذي جاءهم عن الله ومصطفاه، فاستقاموا على الحق، واعوجوا عن ألباطل، وبعد. . فان العالم الاسلامي اليوم مرجل يغلي و يفور، بل بركان يتفجر في كل مكان، وإذا هدأ في بعض الأحيان فانا هو الهدوء الذي يسبق العاسفة، لقد ظهر لا ع سلعيز ظلم الظالمين، وخداع الماكرين، وانكشف لثيء من التدليس الذي ألبس عل المسلمين امرهم، واوقفهم في التيه والضياع. كان لنا في الماضي دولة إسلامية استمر وجودها إلى أوائل القرن الرابع عثر وكان للدولة جبل يحارب في سبيل الدم وكان قانون الدولة شريعة الاسلام. ولكن الدولة العثمانية كانت عليلة مريضة، فتكت يها الامراضس الداخلية من الجهل والتخلف والتعصب والبعد عن اسباب الرقي، وزاد عرضها اعداؤها للذين أعدوا السكاكين لنحرها وتقسيم اوصالها، ولكنهم خافوا أن يثور الأسد الرابض وتدب فيه الحياة، فاجمعوا امرهم، واستشاروا شياطينهم، فدلوهم على الطريق المشؤوم ، وقالوا لهم ن دعوا المسلمين يحطمون قصورهم بأيديهم ، زينوا لهم باسم ي ٩ ٩ علل.
  8. 8. الحضارة والمدنية والتقدم نسبذ الشريف ومحو الخلافة والانساني من تعاليم الاسلام ن وقام دعاة الكفر يتباكون على ماس المسلمين وما هم فيه من ظلم وتاخر كما تباكى اليهود على قتلى بدر وما بهم من بكاء، ولكنه المكر الذي يمكر به الأعداء. وصدقت طوائف من المسلمين ألغرية، صدقوا ان هؤلاء الذئاب هم المنقذون، واشهم يريدون ضهم ، فتا-م. نحن لا ننكر ان المسلمين في القرنين الماضيين كانوا يعيشون في بلاء. . ظلم الحكام، واسترداد الو ةم وعجز العلماءء وجهل ابناء الاسلام، ولكن السبيل ءالى العزة لا يكون يالانسلاع عن الاسلام والارتماء في احضان الضرب الصليبي الكافر الذي لا يرقب في المسلمين إلآ ولا ذمة إذا ظهر لقد قال الكفار للمسلمين لن تنتصروا حتى تزيلوا العقبة الكؤود التي تقف في وجوضكم، وما هيأ إنها اكضلافةه وما علم الذين حطموا الخلافة انهم كانوا يدمرون اخير الأسوار التي كانت تحمي معاقل الاسلام، وما أزالوا الخلافة حض ازالوا معها الشريعة المقدسة عند المسلمين وقطعوا ما بين المسلمين ثم تكشف الامر للمسلمين المخدوعين فازا بهم أضيع من الأيتام على مادية اللثاع، تكشف الأمر فازا ضم يرسلون في الذل والعبودية، وتكشفت النفوس التي كانت تنادي بالاملاح فانا يها تستبد بالأمر استبدادا دونه كل استبداد، تكشف الأمر فازا «الترك الاتحاديون الذين حاربوا استبداد السلطان عبدالحميد وتبجحوا بحب الدستور والتمسك به وبالحريات والاخاء والمساواة بين الشعوب التي تتالف منها الملكة العثمانهة، يبرهنون في جميع مظاهر السلوك التي سلكوها عن فكرة التسلط والاستبداد بهذه الشعوب، وإخضاعها لارادتهم، وسوقها امامهم سوق القطعان وجربوا كل الوسائل للوصول ءألى هذه الغاية، من تزوير للانتخايات، وتسيير لنصلات، وإبادة للعباد، حض وصل الأمر مهم ءالى حرق البيوت باهليها، ومن اجتذاب للعااء، وإثارة لمختلف النعرات، وتاجيج لنيران الآحقاد، والقضاء على الأحزاب والخيام يالانسقسلاياث. ،، ولجأوا ءالى زج يظدهم في حروب دفعهم كل ٢ ا اي
  9. 9. فسرورهم الى إملاء الأمة ينبدانها، فبرهنوا بذلك على انهم سياسيون لا ينظرون إل ابعد هن انوفهم»إ١» لقد شغلتني هذه القضية فرحت لدرس أبعادها فوجدتني أمام مؤامرة ضخمة حاكت خيوطها قوى الكفر الحاقدة من الصليبيين وأليهود، لقد رسموا الخطة يدقق ونفذوها ياحكام، ولم يبخلوا في سبيل تحقيقها بالمال والرجال. لقد اليسوا الأمر على كثير من الصالحين فلم بفق٠ هؤلاء إلا يعد أن وقع البلاء فندموا ولات ساعة منهم. واشتروا رجالا صن هذه الأمة دفعوا بهم ءالى سدة الحكم، فكان هؤلاء هم الدعاة الذين حذرنا عنهم الرسول صلى انه عليه وسلم عع، حيث يقول فيهم. . «دعاة عل ابواب جهنم مسن اجابهم قطفر فيها» وقال في وصقهمن «هم من جلدتنا ويتكلمون بالسنتنا»٠ ودفعوا برجالهم كي يكونوا مستشارين وخبراء للدعاة للذين يدعوننا ءالى النار فعملوا مين وراء ستار لافساد عقولنا ومناهج التعليم في ديارنا وإقصاء الشريعة الاسلامية من محاكمنا. لقد حلول هؤلاء ان يدمروا شخصيتنا، ويقتنونا عن ديننا، لقد الزمونا يالتحاكم إل القوانين الكافرة، وطردوا خليفة المسلمين، وقضوا على منصب شخ الاسلاب وقسموا ديار الاسلام اقساما، وأقروا بعضنا ببعض، فتقاتلنا لتحقيق مارب الكفار وخلعوا الحجاب عن العفيفات الكريمات بسبل مختلقةه والزموا رجال الأمة في تركيا بلبس القبعة، واهانوا علماء الاسلاب وفعلوا الأفاعيل٠ وقد جرت على ايديهم مضحكات ضيكياث تدل على هوان هذه الأمة على نفسها وصدق الشاعر حيث يقول. . صن ي-ه-ن ي-س-ه-ل ال-ه-وان ع-لسي-ه () العرب والترك لتوفيق علي برو مر(٨١٦)، دار الهنا للطباعة سمصر ٠٦٩١ س ٣ ١ لك
  10. 10. ومن ذلك ان القانون الذي حكم مصرمنذ (س١)م وهو للقانون الغرب وضعه الكفار باللغة الفرنسية أولا، ثم ترجموه إلى العربية. ثم زعموا ان النسخة العربية هي الأسل، وكتبوا على الفرنسية أنها ترجمة طبق الأصل()، وكل ذلك من الزور والبهتان والضحك على عقولنا. ومثل ذلك حدث في العراق، فالقانون الجنائي العراقى المنقذ في سنة ٨١٩ يا وضع بةللضة الانجليزية، ثم ترجم إلى العريية، وزعموا ان القانون العربي هو الأصل ( ٣ ) ا وفي سنة اه٩ يا استقلت ليبيد وكان هم رجال الثورة فيها ءاصدار مجموعات القوانين باقصى سنجة، فوضعت بسرعة مذهلة، ولنقل إنها نقلت عن القوانين المصرية وكان للدكتور السنهوري على راس اللجان التي وضعت، وبالأصح نقلت هذه القوانين وقد لدى النقل السريع إلى حدوث بعض «الأخطةء المادية المضحكة» في هذه القوانين. فقد نقل في القانون المدني مثلا نص خاص بطمي النيل، وفي قانون المرافعات نص في اختصاص محكمة القاهرة(٣)٠ فقد كان الهدف ضو تديبد الشريعة الاسلامية في أسرع وقت قبل ان تنتبه الامة إلى الجريمة النكراء التي ترتكب في حقها وحق دينها وشريعتها٠ وعندما زال العانون الترهي، ووضع لتركيا قوانين غريبة على اهلها وقضاتها بقي قصاة تنركيا مدة طو يلة من الزمان لا يكادون يفقهون شينا من القانون الدس السويسري الذي اقره الجلس الأنقري، وقانون العقوبات الذي اخذته تركيا مسن إيطاليا لم يمضى عليه مدة طويلة حتى ادخلت عليه إيطاليا تعديلات توخت فيها زيادة المطابقة بعينه وبين مباديء الكنيسة( لمآس (اا) القانون المدني. الاعمال التحضيرية. . مر ما٢ () اسود قاربخ القانون لعمر ممدلعا مر ٦٣، ( ) بحوث فى الضريعة اوسلامهة والقانون عك الجموعة الثانية. . صر لل ( ، ) حاضر العالم الاسلامي قهلف لس شروب، وقعلهذ شهب ارسلان. . ٣ل٦ا٣، مطبعة عيس الهاوي الحض ي القاهرة ي ٢م٣١ه كلا ، ٩ ي
  11. 11. لقد اضرنينمي خطورة الموضوع بالتوسع في البحث، فبدأت في المقدمة بتعريف القانون في اللغة والاسطظي وخلصت من ذلك ءالى ان الشريعة الاسلامية هي الضيعة الوحيدة والقانون الوحي الذي يجوز ان يطلق عليه قانون والذي يجب ان يحكم في المجتمعات وهذا الذي خلصت إليه ينبغي ان يقره رجال القانون لأن تعريفهم للقانون يوصل إليه و يلزم به. دنا ئز ق آ ئة ب ثم بحثت في مصادر القوانين الوضعية. وبينت انها قلك الأعراف والعادات التي تنشا في المجتمعات دونت وكتبت، واضيف اليها اجتهادات اهل الحكم والراي، لما الشريعة فمصدرها رب العزة سبحانه وتعالى. ثم بينت نطاق علم القانون. وانه واحد من العلوم التي تدني يالمجتمع، إلا ان هذا العلم في الاسلام يتوافق ويتعانق مع بقية العلوم شانه شان جمعه ٠ العلوم الدائرة في فلك الاسلاب فانها لا تتصادم ولا نتعارض، ثم جلت جولة في تناريخ للقانون وبينت مدى الحاجة إليه، وخلصت إلى ان القران وحده الذي قال الكلمة الفصل في هذه القضية. وبعد المقدمة جاء البحث في ستة فصول. . في الفصل الأول تحدثت عن اشهر القوانين الوضعية في القديم والحديث. ثم بينت ان هذه القوانين ظالمة غير عادلة. وخصصت الفصل الاض للحديث عن تاريخ القوانين الوضعية في الديار الاسظصية، وقد لاحظت ان اول ابتعاد عن الشريعة الاسلامية كان تحت شعار السيدة وان اول قانون دخل ديار الاسلام قانون التتار ووضحت هاتين القضيتين بعضه التوضيح. ثم يينعت كيف تنغلغلت هذه القوانين في كل من٠ننيا وممرننان وسوريا والعراق والاردن والهند وباكسقان، وقد اقصت هند القزانين الشريعة عن الحكم في هذه الديار وختمت هذا الفصل بالحديد عن القانون الوضعي الطائر في ديار الاسلاب وفصلت القول في كيفية معالجة هذا القانون لجريمة الزند لبيان الفارق الضخم بينه وبين التشريع الجنائي الاسلامي. س ه ١ س
  12. 12. وفي الفصل الفلك تحدثت عين جهود الصليبيين فيبر المباركة في إقصاء الضرب-ة الاسلام- وقد تتبعت الخطوات التي سلكها الصليبيون لتغيير قانون ألسلمين، وحري بمن اطلع على هذه الخطوات أن يعجب من مكر الأعداء، وحري به ان يحذر من مكرهم الذي لم يتوقف بعد. وقد عقدت الفصل الرابي للحديث عين العون المدني الصري، ومن خلال حديثنا عنه سيدرك القاريء الكريم كيت الزمنا الكفار بباطلهم، وكيف استغلوا نفوذهم ورجالهم لترسخ هذا الباطل، وكيف زيفوا الحق، وخدعوا الأمد وسيرى ان الكفار ركزوا على مصر لأنها مفتاح العالم العرس ولذلك فان قانونها الذي صاغه الكفار تسلل إل أكثر الديار العربية بيسر وسهولة، وسيرى في هذا الاصل بعض الواجهات التي واجه بها علماؤنا هذا القانون وواضعيه٠ وفي الخجل الخامس سجلت نظرتنا نحن المسلمين إلى هذه القوانين، فنحن نرى هذه القوانين عاجزة عن تحقيق اهدافها خدمت الكفار ومكنت لهم في ديار الاسلاب وانها مادة وسحادة لشريعة الق، وأن سلاح الأمة يستوجب إبعادها وتحكيم شر-ة له وان تحقيق هذا شوط لوحدة الأمة الاسلامية. ولذلك كله فان القوانين الوضعية ياطلة، وقد اقمت الأدلة على يطلانها، وختمت هذا الفصل بالقول الفصل في حكم الاسلام في التحصين إلى هذه القوانين. وبينت مض يكون الحكم بها كفرا مخرجا من اللة، ومض يكون كفرا لبس بمخرج من الملة، وهو س بحث نفبس، يكشف الشبهة ويزيل اللبس بحول الف وقوته. لصا القصر السابع والأخير فانه كالتى للفصل الذي قبله، إذ هو عرض لهقوال علماء السلف من القدامى والمحدثبن، وهي اقوال لم تجمع من قبل في موضع واحد عثرت عليها بعد مطالعات كثيرة كتب اهل العلب وهي حريق يان تنوضح السالة، وتزيل المكر الذي اصاب العقول والقلوب، الكر الذي احدثه شياطين الجن والانس بعمل دائب اناء الليل وأطراف النهار وكل هذه الأقوال تصدر عن اصل وام وتقرر حقيقة واحد،، وتسير إلى هدف واحد وهنا الاتفاق في اقوال اهل العلم الشهود لهم بالعلم والفضل ضروري لتوضيح اللبس الذي وقع فيه كثير من طلبة العلم في هذه السلة ٠ س ٢ ١ سا
  13. 13. أسأل الله تعالى أن اكون قد وفقت لعلاج هذه القضية الخطيرة. وكشفت اللثام شن مؤامرة كبرى كيد بها المسلمون اللهم تقبل مني عملي هناه وانفع به عبادا واغفر لي تقصيري في أهري، إنك تعم المولى ونعم النصير وأنت المستعان. الجمعة ٣ من ذي الحجة ٣. ٤١ ي نجا ٩ س
  14. 14. فى لعلية ا تلتا دوق ولنننيا دسه اسر س ا لنيله عج ٠ جهل . . نم٠ر٢س وإشانقة ي ٩ ٩ عل.
  15. 15. قمهبىالقازن القانون في اللغة. . يتهم علماء اللغة على أن كلمة قانون فير أسبل٠ة في لغتنا العربية. يقول ابن منظور في هسدجصه اللغوي لسان العرب تم «القولنين الأسول، الواحد قانون وليس بعربي»( اا)، و ينقل عن العلامة اللغوي اين سوده قولهن «وأراها دخيلة» (٢)٠ ويرى ايو النقاء التقوي أن العرب اخذوا هذه الكلمة من اللغة السريانية(( ويرى بعض أساتذة القانون ان العرب اخذوها من اللغة اللاتينية صن كلمة. . «هطا،«لاي٨تح»، ومن هذه الكلمة اخذت كلمة «سيا٨ز٠)» الفرنسية(( وأرى ان هذا الراي بعيد عن الصواب، ذلك أن ملة الأمة العربية باللغة اللاتينية كانت ضعيفة إن لم نقل معدومة في فجر الاسلامة وهذه الكلمة استعملها العرب في القرون الأولى، والذي ذهب إليه بعض المحققين من الباحثين في نناريخ القانون أن هذه الكلمة يونانية الأصل، دخلت إلى العربية عن طريق اللفة السريانية ( ل ) ٠ وتعني كلمة قانون في اللغة السريانية كما ينكر أبو البقاء الكنوي في كلياتها. «السطرة، ثم نضل معناها ءالى الهضبة الكلية. من حيث تستخرج بها أحكام جزئيات المحكوم عليه فيها، وتسعى تلك القضية اسد وقاعدة، وتلك الأحكام فروعا، واستخراجها من ذلك الأصل تنريعاإهم» وتعني في اللفة اللاتينية! «القاعدة والتنظيم. وكانت تطلق كلمة «آ«ئط١،ع» الفرنسية في العصر المسيحي على القرارات التي تصدرها الكنيسة في لورياإ٧)»٠ إ ١ ) لسان العرب! . ٧ها١. وانظر مختار اله حار صادح ا ٢ ا لسان العرب. . ٣ثمرا١ للإا كتاب رالكلياث» لأبي الل الكفوي٠ القسم الرابع مر ٠لمل ل لم ) المدخل لدراسة القانون للدكتور منيرهالوترىز ص آ علت. مطبعة حداد لعهعع البصرة. ( و ) فلسفة التشريع لصبحي محمصاني ن ص ٦١ اأآ الكليات عب القسم الرابع ص ،٦ ل٧ا المدخل لمنير الوتري ص ٣ هاك ١ ٢ ي
  16. 16. واطلقها العرب على المعني هلسه المستعمل في اللغات الاخرس يقول الجرجانين «الضانونب امو كلي منطبق على جمعه جزئياته، التي يعرف احكامها منهم كقول الضحاةب الضاعل ميرفعع، والمفعول به مضهسوب، والمضاف ءالبيه مجرور» ( ٩ ) ا فكلمة قانون تنعئين القاعدة المنضبطة، أو القضية الكلية وقد أجاد الفيروز ايادي وأفاد عندما عرفها تعريفا موجزا جامعا فقالت «القانون مقياس كل شيء»(٢) وقد استخدم العظماء هذه الكلمة في الشرائع والطب والسنن الكونية التي تحكم الكون وغيوضا، وكثيرا ما يتردد في المحافل والمنابر وعلى صفحات الكتب والمجلامت تعبيرات مثلب قانون الجانبية الأرضية، وقانون الغلبان وقانون الطضو، و يراد بالقانون هضا القاعدة المطردة التي تفيد استمرار امر معين وفقا لنظام ثابت، وهذا العض أطلق عليه القرانمصطلج ب السنن الالهية. وهي السنن التي تحكم الكون، كما تحكم العباد، محط مهم مرصع. ىعحم صهرهم كء . وعر كء كم. ( نئأآينتم فيأتينا خلوا ينقبل ولن يمهد يننفآلق تليينا د٢م ) إ٣م وهذه السنن لا تتغير ولا تتبدل إلا ءاذا شاء الذي وضعها خرقها، كما قلق البحر لمني إسرانيل، وسلب النار الاحراق عندما ألقي فيها إبراهيم عليه السلام. . ( يا ) القعر بفات للجرجاني ئ س ٩ أ ١ ، مطبعة مصطفى الباب الحلبي - القاهرة ك إ٢آ القاموس المحيطئ ٤لما٦٢، طمي المكتبة التجارية الكبرى - القاهرة كحل الطبعة الخامسة (تم سورة الأحزاب ٢٦ ي ٢ ٢ علل
  17. 17. القانون في ا لاسضلاع ، يريد علماء القانون بالقانون. . مجموعة القواعد ( ٩ ) التي تحكم سلوك الأفراد في الجماعة، بحيث يتعين على كل فرد ان يخضع لها طوعا او كرها، ومض رقضى الفرد الانقياد لها وإطاعتها هل-ءان الدولة تقسره على ذلكإ٢) ثم إن علماء للقانون يطلقون كلمة قانون ءاطلاقات شض ، يا ي صا س فمنهم من يطلقها على كل قاعدة من قواعد المعاملات العامة الالزامية. ومنهم من يطلقها على مجموعة من قواعد الأحكام التي تدور حول موضوع ضعسين، . فسيقولون. . القانون الجنائي، او القانون المدني، او قانون الارث، يعضون بذلك المدونة التي تضم كل القواعد التي تدور حول كل موضوع من ومنهم من يطلق القانون على الشرع والشريعة التي تضم عدة مجموعات حقوقية متناسضة، قالدريعة الاسلامية سمثلاس تضم مجموعة أنظمة كالقانون الجناس والقانون الدس والقانون الدولي. . ومجموعة هذه الأكمة يسودها الانسجام والتناسق والترابط لصدورها عن شريعة واحدة عي الشريعة الاسلامية. وقد كثر استعمال كلمة «قانون» في العهد العثماني للدلالة على الأحكام الصادرة هن الدولة. ويريدون بذلك التفرق بينها وين أحكام الشرع الحنيف البنية على أدلة افثسريعة، لا سيما إذا كان الحكم في المسالة الواحدة يختلف في القانون عنه في الشريعةإ٣) () بقامبل القاعدة القانونية عند علماء الشريعة الحكم الشرعي. إ٢م راجي المدخل للعلوم القانونية للدكتور توفيق فرج ص ه ١، والدخل لحجازيت ١لم٧٤ ٩ لتم راجي فلسفة التشريع لصبحي محمصاني. . مرن ٧١ - ٨يا ععك ٣ ٢ عل
  18. 18. الشريعة الاسلامية هي القانوني يرى علماء القانون أن الأحكام التي يتضمنها للقانون لا بد ان تكون صادرة عين سلطة عليا تملك قسر الناس على الالتزام بها، كما تملك معاقبتهم إذا هم خالقوضا، كما يرون أن تلك الأحكام التي يحو يها القانون يجب ان تكون عامة ودائمة. ( ( وبناء على تعريف القانونين للقانون نقول لهم ن ليس هناك من قانون يستحق ان يسمي قانونا إلا الشريعة الاسلامية ، لأنها صادرة عن عند رب العباد الذي له وحده الحق في إصدار الأحكام والتشريعات التي تحكم العيار وله الحق في معاقرة الذين يخالفون احكامه وشويعته، وهذا الحق لم يعطه انه لأحد عن خلقه، لا من اللائكة ولا من البشر وكل القوانين الصادرة عن البشر تعتبر قوانين باطلة على هذا الأساس لأنها صادرة من الذين لا يملكون حق إصدارها ة هء سوء ومر يمسي. مرمم. ح يهمهم . . . . يهءهرلمعم ٣ ملر ( امم لهم شركقؤآ شرعوا لهم ميثاقين مالى تةذتتربيآ )لا ثم ضي باطلة أيضا لأن هذه القوانين البشرية غيرعامة ولاداثمة، وهم يشترطون في زا) راجعت المدخل للعلوم القانونية لقوفبق فوج. . مر ه١م والدخل للدكتور حجازين ١ل٧ل١ () سورقالشورىب١٢ عععع ٤ ٢ علل
  19. 19. صسصا د ر ا لقوا نين ا لوينهعية كانت لكثر الجماعات الانسانية في الماضي تتحاكم إلى الأعراف التي تنشأ قيها، وقد كانت هذه الأعراف التي يتوارثها الخلف عن السلف قانونا يحكم القبيلة او المدينة او الأمة، وكان الخروج عن هذه الأعراف يعد جريمة كبير،، والعرف هو اعتياد الناس على قاعدة معينة واتباعهم إياها في معاملاتهم وشعورهم بضرورة احترامها او هو م٠عبارة أخرى استقرار العمل بقاعدة معينة مح الاعتقاد بالزامها وعلم الخروج عليها وياتي احترام الناس للأعراف من حيث كونها تراثا ورثوه عن اياثهم، ثم هن إلغهم له ونشاتهم عليهم ولذلك كانت القوانين الظالمة التي اس الأعراف الضي تهيمن على الجماعات التي تحكم البشر اعظم ما صد الناس عن اتباع الرسل، قال تعالى. . عهء٠ موسع . كل صءععس عهر مهم عصعههه ات مه غ٠عم و مه ( بل قالوا تيا وجدنا ،ابا،نا علية الأ زيتا تجر ةاثتريم مهتدون نم . . مح طب. وءصو همس . طرحت. .-. نكزلذز نآأنرحة منز نيلة فىقرية مننذبر٠ إلا قال مترفوها إنا ومدنا مهم . هم ة مر . جمع مح . حمهععهه ة ععطر ات مه ، همهم تر بهقلإ ة ،ايا،نا علية امة وإنا علة ةائلييعم مقتدورني لونه عح عله. ههنأ اتقن ينبئنا بأننثنا نتدأةتتمةاتآ،ئز ازأيثايي عهر . وايراد بالأمة في الآية للطريقة التي كانت ننتهجها كل امة في حياتها وهي ما نسميه في بحشنا بالأعراف التي جرت عليها الأمم في امور معاشها وعرضه القران لهذه المسالة في اية اخرى فقالب () سورة الزخرف ، ٢٢ معك ،٢ ي ه ٢ لك
  20. 20. هه ب ل . روو تة و . حممس،س كوب،ب ٠ععء سين و ستيهبءسم كعهر٠ محرك. سس،سمء ( وإذا فيل ننمأئنوأ ما انزل ألمه قالوا بل ندتع ما القينا علم ،ابا ،نا او لو سسولإءس حمر. و . سءك هههصهه سهر. معه ثةن ءعما با ؤهم لايعغلون شبءا ولا يهتدون رته ) ( اا ) وبعض أعراف الجماعات الانسانية كان يصنعها الزعماء والرؤساء والقادة الذين سادوا بالقوة والسلطان او بصفات برزت فيهم مما يجعل الناس قابعون. فسيما يفعلونه ، وقد كان في العرب من هذا النوع كثير شرعوا للعرب جرائم خطيرة تحولت الى قوانين تسري فيهم هم كس مه مه،س مه عمله ءوه ههعءء . ،ءب لمج وى سمسعلرلإ. ‎ )‏‎ اوليبيم شركا ءو ) ل٢م وقال في الآية الأخرى. . اه هرير لح و طه ة وه مهم رو ه سو . مر مهه هه. عمه لم ة م ام لهم شركقؤآ شرعوا لهم نن ألةمني مالى نأآلييانأم اتم وكان من ضؤلاء عمرو بن عامر الخزاعي، فانه كان زعيما مطاعا، وهو أول مط فير دين العربة فضي صحيح البخاري عن أبي هريرة عن النبي صلى انه عطيه وسلم إ «إن أول من سيب السيوي وعبد الأصنام ابو خزاعة عمرو بن عامر وإني رايته يجر امعاءه في النار»، وفي صحيح البخاري ومسلم عن أبي هريرة عن الضبي صلى الله عليه وسلم قال ب «ر١يت عمرو بن عامر الخزاعي يجر قسمه في الضار كان اول مسن سيب السيوب»، وقد ذكر الله في كتابه شيئا مما شوشه عمرو هذا وأضرابه منكرا له فقال أ للام سورة ا لبقرة. . ٠٧١ فد٢) سورم الأنعام. . ه٠ا٣١ ا٣نا سورة النورى. . اه س ٩ لإ ععع٠
  21. 21. . طهعهءعههء كو م عهء مممك عهههبهء معك ة مهم عهر. رإ١)مر ، ( ما جعل أثه ين لح٠لرإ ولا سا،سنلأ ولا وبسبل ولا حاز ولئمثا مءمو علهم. . . هر، يسووعم عله. و طهء يفترون على أنا أأظرتن واكثرهم لايعبلون ييه ) ا٢آ أ تة هعء طهء . و . ثمين كفروا وعندما كتب الناس قوانينهم في العصور الماضية وفي العصر الحديث كل الذي فعلوه انهم عمدوا إلى هذه الأعراف الضي كانت قوانين قير مدونة فدونوها، وحكما في مجقمعاتهم، وفي حال التدوين يكون تدخل الحكام ورجال الفكر في سن التشريعات ب إما بما لديهم من عقل وفكر وإما ياقتباسهم من عادات الأمم الأخرى وقوانين الأمم الأخرى ما يرونه حسناء وفي هذه الحال قد ياخذون بعض احكام الشواش الضي انقلها الق قسيجعلونه مما يتحاكم إليه، واعتبر في هذا بالقانون المدبر المصري المضفذ عام إ٩ع٩١) فانه ماخوذ من القانون الفرنسي وعشرين قانونا آخر كما اخذ بعض احكام الشريعة الاسلامية. ولا يزال العرف يحتفظ باهميته في بريطانيا فالتشريع هناك - إلى اليوم - قائم في اساسه على العرف والسوابق القضائية. فاحكام القضاء تعد عند الانكليز سوابق قضائية ملزمة لا يجوز الخروج عليها ولذلك وصفت شريعتهم بانها من صنع القضاء، كما أنها تعتبر كذلك شريعة فير مكتوية، لقيامها على العرف والسوابق القضائية. (كأ) ضذه ضي مصادر قوانين الأمم التي لم تعتمد التشريع الالهي الرياض قانونا ل١آ ا . لسيرة. . الناقة قنبحر اذنها ، اي تشق، ثم قوس وتكون هذه علامة تعرفها العرب، قلا يركبها احر، ولا يحملون عليها. يفعلون بها ذلك اذا ولدت خمسة بطون اخوها نكر. وادسالجةن ينذر الرجل اذا ضدث امر يحجه ان يسبب ناقد وتجعل كالبحبدة في عدو الانواع يها وادوسجدةئ كانت العرب اذا ولدت الناقة انثى جعلوها لهم، واذا ولدت ذكرا لالهتهع، واذا ولدتهما قالوا. . وصلت اخاها فيحرم ذبح الذكر. والحاج ، الفحل يحمل من قلهره عثرة ابهر فححرع ذبحه وههره، ولا يمنع من مرعى ولا ماء لح () سورة المائدة. . عأ. ١ لل١) المحاضرات في نظرية القانون. . ١٩١ ي لا ٢ ي
  22. 22. ن٠ن٠ كم إليه، هصادرقوانينها أمران. . الأول. . الأعراف الة نشارس فى الحمامة والثانى ؛ ما يسده رجال الحكم ورجال ا لفكر مط لتلة عمل ٠ تا ا ٠ . سري ته دم يصد ، و يلزمون يها الناس. أما الشرائع السماو مة فانها تنزيل من رو نا ها حكيم حميد. وخليا وةعلهم ا لها نون ود انتن يعد عل القانون عند الباحثين فيه من العلوم التي نا ننعنم ) سا لمجتمع ، مثله ٠ ذلك مثل علم الاقتصادى وعلم الأضلاق، وعلم الانرع ايا أ أ الذ في ل . و ع ٠ ، . رد ي يحسن ا ٠لا إليه أن كل علم من هذه العلوم نطاقا معينا وطريقة خاصة فى ا لبحث، فعلم الاقتصاد يبحث في الأمور المادية من حدث ك « المعاش انما الثر نا الأخلاق يبحث فعما يهذب النفو نع مها لا ع ز أ . وانا زه، وعلم ٠ جل نل ٠ سويهو ،ولاشكانعلمالقانونيتاثريغهه من العلوم الاجتماعية. إلا أنه ينفصل عنها فى نطاقه وطريقة سحثه ع . العلاقات نا صد ٠هع سن صا نا ٠ ،مهويختص نى انا الاعلانات{ التي تنثىء حقوقا للانسان و ترتب عليه واجبات. انا . ية ءه، القاني٠. ، ٠ وا. . ا ع ٠ حعس في علم لقانون فجعلنا للقانون الاسلامي محدودا بهذه للدائرة ضا في ذ. ٠هع ٠ نا ا لضي حددو عل ٠ ع لسد لعرر أن علم الصالون الاسلامي واحد من العلوم الاسلامية المنبثقة من الاسلامة وهنا الفرع يتصل معنى ة العلوم التي هي فروع ملعقة ل الاسلا ، كعلم خلاة سم. ءء ز « نا. . ءن. موى . م الأ وعلم الاقتصادي زهده الفروع المتحدة الأصل تنتعانق وتتوافق، ولا تتعارض ولا تتنافى ذلك أن مصدرها كتا الف سنة له هد ب و رسو صلى الههعنه ، ا . . نط اه. لا . الو نا صا وسلم والقواعد والضوابط التي تحكمها متقاربة، اما القوانين ضصه ٠ حا ع ٠ عا لح اا ٠ » نا فمهما ٠ هد واضعوها ليجعلوها منسجصه فيما بينها متوافقة متعانقة ك فان ذلك يكاد يكون هستحيلا، عهس همه حمر عهر مهم مرمر هر و ٠ ٠ . . عملهم مر ( ولوكان بزعيتىأتا لوجدوا فيه أنممتامثثثزانع ) ( ( ععل اله ٢ -
  23. 23. لنواة ا لقا نين صعوبة البحثي القولالخصلفينطاةالة ٠ . ٠ عن. . لقانون سيعي على العرقة الصادقة ا دههب اق ٠ الانسان وأصله الأ ا ا عى ٠ ٠عق لموثقة بتاريخ و متعسرة . أحدا ا ل أوار لم،ئا مير يها، وعده المعرفة متعذرة في بعض الأحيان في لميرا حرى، فالتاريخ السحيق للبشرية كاد ٠ لا الذسثملا . ٠ ع صا . . ا صل . . يكونمجهولاللباحثبن ببر يوم. يا نيتاب المضزل، ويحوثهم تقوم على ٠نظريات وفرضيا . ، ما وجدوه من آثار عن الماضي السحبة لم . لم. ٠ ل . مقسمة يس و ا يستطع راليرر لحقبنة جر. ،نلكأ٦ العلماء لم يجدوا اثارا مدونة عن الاط الفا ٠ لب. بعملهما د لسن مقذ ستة او صا الاف عا صا يدا سي بر وهم بدوره لى الكتابة لم تبدأ إلا ٠ ضه . هالة نن ع ٠ وشعوب ال ث ت ا ٠ م نعائإ ٠ ا لشعوب حذس البحر الأبيطرى التوسط ل ما . هه مابمضد حسو لي لقين أو ثيرثة آلاف سنة يا ٠ لنسة لشعوب ج ي ورهم إ١م، ولقلة المعلومات في هذا المجال ات لع ا نل ٠ ٠ عرض. لوجه ال نقر عن طر جد الاستعا عج ج لدجهت عناية الباحثين إلى استكمال ٠ بك قل ٠ ا اث . نها عل عن الحماعامو ا عل ا قع ٠ها ضه . الأبحاث التي قام بها علماء الاجتماع ا ج ا ال لتي يس في عصرنا الحديث مثل الاستراليين الأصلببذ والهنود ال حمر و . بعض قبائل افربيقيا، ولكن كثيرا من الباحثين ة ، فى نتنة يتملك الأيحاث، فهم يرون لب. ٠هذ الشهم ك . تر لا ما اج اساليب حياتها وأنماط تتاثر نننن ا ب مهما كانت متاخرة فانها تطورت في للحكم على ا لمحتععا ٠عع أ ين ٠ لا لمعلومات التي استفيدث من دراستنا لها ا ضة لتي كانت تعيل قبل التاريخ (٢)٠ أ . اا جا ماالعرفةالث ةفا، لتا « ٠هع ٠ ءب . ل ٠ ه نها ريح الحياة الانسانية الدول المكتوب. والسر ع تعسرها لى المعلومات التاريخية المدونة غير واقية وكثير منها و ٠ ج اهل عا . . . محرس مغيرمبدل٠ () لنهرمبا تن . نع ا ٠ ن دىء ريح القانون لسود اس طالب ص ٢٢ () المصدر السابق. مهام ٩ ه كلك
  24. 24. نعرة العلماء العربيين ءالى اصل الانسان ونظاقهئ البحوث التي يقوم بها العلماء في هذا المجال تتلون بلون عقائدهم وتصوراتهم، والنظرة التي تسيطر على عقول الباحثين اليوم ك إلا من شاء انه ل أن الانسان وجد بنفسه من غيد موجد، ثم ترقق وتطور حض وصل إلى الحال التي هو عليها البوب وترقت معه علومه ومعتقداته وقوانينه. وهذه النظرة قائمة على التمكر لوجود الخالق الصائب ومكذية يالكتب السماوية. وجامدة يالرسل، وأصحابها بذعمون أنهم يسلكون سبيل البحث العلمي النزيه وهم يكذبون بالحقائق الكبرى، ويدعون بانهم طلاب حق، وهم يرفضون الانصياع لمن جاؤوا بالحق. لقد الغت هذه النظرية ظلالها القاتمة على كثير من العلوي كعلم التاربخ، وعلم الاجتماع. وعلم العقائد ، وتاريخ القانون٠. ، ومن هنا نجد المؤرخين الذي امضوا بهذه النظرية يصفون الانسان الأول باوصاف الصجماوات، فهو لا يتكلم، ولا يقضه، ولا يستطيع ان يصنع ما يواري سواته، ولا يعرف شيتا عن خالق الكون وليس لديه شيء مذ الضظم، انظر ما يقوله أحد رجال القانون عن معتقدات الانسان ب «تعاونت عوامل عدة على خلق العقيدة الدينية لدى الانسان الأول، واهم تلك الحوامل ن الخوف والدهشة والأمني فهو يخض الموت الذي يسلبه الحياة، والبوق الذي يصعقه، ويدهش لما يراه من احداث يصعب عليه تعليلها، كحركة الضضس والقصر والنجوم. .. الق وضو يامل في معونة الشمس والمطر والسحاب٠. ، وهذه العوامل أقنعته يان لكل ما في الوجود سمن إنسان وحيوان ونبات كلل. روحا ، أو إلها خغيا، تتراءى له في حلمه ويقظته، لذلك ظهرت للعقيدة الدينية في سورة عبادة الأرواح )هز اع. ويتحدث يعد ذلك عف نتطور العقيدة الدينية عند الانسان فيقول. . «تطورت العتيدة الدينية بعد ذلك من عبادة قائمة على الخوف والرهبة من قوى الطبيعة () مبادىء قاربخ القانون للدكتور سوفي اس طالبت هى عاا سا ، ٣ ي
  25. 25. الى عبادة قائمة على تمجيدها والاشادة بقوتها وفضلها، ثم انتقل الانسان بعد ذلك ضنذ أواخر العصر الحجري القديم الى عبادة أسلافه، فقد تطورت عبادة الموتى الى عبادة الأسلاف مخافة ما بترلوته من لعنات يالأحياء» ( ١» وعندما يتحدث علماء الاجتماع وعلماء القانون عن الخلية الاجتماعية الأولى للمجتمع البشري نجدهم بصعون عدة نظريات بعضها يخالف الحقيقة مخالفة بينة، فمنهم من يرى أن اساس الخلية الاجتماعية هو القبيلة او العشيرة، وليس اساسها الأسرة الخلقة من أب وام وأولاد ، والأسرة عندهم كانت مرحلة تطورت بعد ذلك. ويعلل ماك لينان سا تا إ٢آ صاحب هذا الرأي مذهبه هذا بان الجماعات البدائية في العصر الحجري لم تكن تعرف الزراعة ولا تربية الاشية، وإنا كانمتي تعيش على قضص الحيوانات الوحشية وتعتمد في قنصها على القوة البدنية والجارة في القنس، ومن اجل ذلك كانت تعني بتربية الذكور وإعدادهم لهذه الهمة الصعبة الخطيرة، التي يتوقف عليها حياة الجماعة، ويرى لينان ان الانسان الأول اضطر الى وأد البنات وقتلهن ليتخلص من افواه لا نفع له فيها، لأن النساء لم يكن قدرات على الصيد والقنس، ولأنهن عاجزات عن اقتحام المخاطر للحصول على الخذاء، وقد ادى ذلك ءالى ندرة النساء، وأضحت الأسرة البدائية تتالف من مجموعة من الرجال يشتر ن في امرأة واحدة، وهو ما يسمى بحالة تعدد الأزواج ق و يمضي لينان في تخيلاته فيرى ان توالي قتل البنات ونقص عدد النساء في الجماعة اضطر الرجال ءالى خطض النساء من الجماعات المجاورة، وتاصلت بعد ذلك عادة الخطف في الجماعات البدائية. واضحت على مر الزمن عادة راسخة يغضب الاجداد لمخالفتها وعرفت بالزواج من الغريبة، واصبح الزواج من بنات القبلية جريمة يعاقب عليها بالقتل. امل المصدر السابق ص دلا لوم ماك لجنان عالج انجلبذي٠ اصدرعاص لم٦٨١ كتاب. . الزواج البدائي. وفيه شرح رايه، واحقح بعشاهداته القي قاه بها في افريقيا واستراليا واسيا. عام ٩ ٣ لملك
  26. 26. ويمضي لينان في ايراد هذه الترهات التي بيتحدث عنها كما بنحدش عن حقائق عاشها وشاهدها فيقرر أن هذه العادة قد ادت إلى جهالة نسب الولد إلى ابيه، لأن المخطوطات مين النساء كثيرا ما يتكرر خطنهن، واسترجاعهن وهن حوامل، ولهذا كان ينسب الولد إلى أمه ويلحق يها، و يرى أنه قد نشا عن ذلك نظام الأسرة الأمية، اي الأسرة التي تقوم كيانها على الانتساب إلى الأم. و يستند ماك لينان ومن ذهب مذهبه هذا إلى نظرية التطور التي ظهرت في القرن التاسع عثر والتي نادى بها (داروين) وتبعه في الدعوة إليها مجموعة من عناء الاجصاع، وهذه النظرية تقوم على قدرة الانسان على التطور من حالة إلى حالة ارقى بفضل الانتقاء الطبيعي أو الجنسي الذي يضمن بقاء الأفضل. إن (لينان) يجعل الاباحية الجنسية وشيوعية النساء هي الحالة الأولى التي كانت عليها البشرية في أول أمرها، وليست انحرافا للبشرية في مسيرتها. ا١ا و يرى فوق اخر أن الوحدة الاجتماعية الأولى قد تكونت من رابطة بين أفراد تقوم على اعتقادهم يلهم ينسبون إلى إتوتم) واحد. وتقسم فكرة إالتوتم) على الاعتقاد يان الانسان قد انحدر من كائنات حيوانية أو نباتنية، أو مين ظواهر طبيعية كالبرق والوعد والشمس والقس وانه كان في الزمان الأزلي متحدا معها، ثم خلقت له أعضاء بشرية وأخذ يسثي على الآس يينصا بقيت هي على طبيعتها الأسلية، وبذلك يكون التوتر هو الحيوان او النبات، أو الظاهرة الطبيعية التي انحدرمنها الجد الأعلى أو الجد الأسطوري واستحال إلى إنسان « والعشيرة (التوتمية) تتالف من الأفراد الذين يعتقدون أنهم ينحدرون من توتي واحد تقمص فبهم، والأم حين تضع مولودها هي القي قطن عن روح القوتي الذي نلبسها حين الحمل وتقمص ولدها، وبذلك قد ينتسب الاخوة إلى تواتي مختلفة، فالرابطة بين افراد العشيرة التوتمية إذن لا تقوم على رابطة الدم، وإنما تقوم على () تاريخ النظم والضراتي للدكتور عبد السلام القرمانيني مر دا سطبه جامعة الكويت. كل ٢ عا س
  27. 27. رابطة الانتقاد بان هؤلاء الأفراد ينتمون إلى توتم واحد، فاذا كان هذا التوتر هو الذئب مشلا فهذا يعني أنهم يؤلفون مح فصلية الذئاب وحدة اجتماعية وأسرة مشتركة ذات طبيعة واحدة، وينزلون هذا الحيوان وما يرمز إليه منزلة التقديس فتراهم بينخذون منه اسما لهم وشارة بدتقون حولها. والاعتقاد بالانتماء إلى ننوتم واحد يجعل الأفراد إخوة، فلا يحل للرجل ان يتزوج مسن امراة ينتمي هو وإياها إلى توتر واحد، لأنها اخته، وبذلك يقضي هذا الانتقاد بالزواج من خارج الجصاعة، والنساء اللواتي يؤتي بهن يكن مشاعا بين الرجال كنئيد الأموال فيما بينهم. وقد استهل أصحاب هذا الرأي الذين بدون أن العشيرة التوصية هي الخلية الاجتماعية الأولى على معة ملعاهم بالحال التي عليها الهنود الحمر وسكان استراليا الأصليين، فهم يعيشون في حالة الاباحة الجنسية في للوقت الحاضر (١)٠ ز١ا تاريخ النل والشراتي للدكتور عمد السلام القرمانيني ض امما عل ههأ٣ علل
  28. 28. حكم القرآن على هده النظريات هذه الترهات التي ذكرناها ليست مسلمة عند جعجع علماء الاجتماع وعلماء القانون. وكن لا يكاد مؤلف من مؤلفاتهم يخلو من ذكرها وشرحها وبيانها، ومثل هذه النظريات والفلسفات يسميها القران بالضلال والظلمات. قال تعا لى ب ك . ك ته و . ، ٠ رلإ هه . . مهم . ة . سو به و . مهم جمر غ ههء ( إن ر بلخ هو اعلم من يفل عن سثيك مخ وهو اعلم نا لمهنأن ولك ) ( ٩ ) . عم مهم. ع . ، . مر . ء ، . . . وقال إ ( وجعلا قم اندادا ليضلوا عنسثيلهص) ل٢آ و ط ك . ة . كم لح ة . تضع اكثر من فى ألأرطرى نضانذإنننسيبلأئة ) إ٣آ وقال ب ( و إن والآيات فى الحديث عن الضلال والضالين كثيرة. وقد وص ق ( انه الذين عنعشت في عقولهم هذه الفلسفات والنظريات بانهم يعيشون في الظلمات ، فهم ينتقلون مذ ظلمة الى ظلمة تن ة رموه. كء سسووو هلع و و وج و رو عاهل ( تاأثرن٠اطنتتا ا وليا ؤهم أنل-نومة يحرجونهم ممن أئزي لذ ألنأنننيبى ) إ ٤ ) زا) سورةالأنعاما٧١١ إ،ا) سهةالأنعام٠. ٦ا١ () سورة ابراهيم. . هلا (اآ سورة البقرة. . ههه٢ س ، ٣ اهل
  29. 29. علم ك هب بمهام جمع محلهم هب و وسمو عهد ٠ قومه مهم منه كوو. ءوهرر ( نألذقإ كأنا بيءاينننا مم وبك لله آلظذيث من ينا )لثن يضلله ومن معمرا-ءومريم ،ءمه ما. ا صري هممت ) ( ٩ ) ينا يجعله على معانا مسقوين اانه وهذا السند من البشر ظالمون، لأنهم يتحدثون عن الحقائق العظمي يالظنون والهوى عليهم. قهر ، تحر . عهععهب و هب. و . ممر هرعمهى محهص٠ ءجمهرة ل ( ومن اضل يتنمنإ هوله تنجو هدى بب آفي بثا آلن لا يهإى »لغرتم أنليتيأ نم) إ٢آ إن مذ انظم الجرائم عند الله القول في الحقائق الكبرى ميلا علم )( ، عمء مهم تن . عم وم و ع ك عله ٠ ٠ مءمحر ومد يسعه . ( ومن ألأايل من يجدل لئن أطل ئرهر ثلجر ولا هدى ولابمتابنو مفبير) وعندما زعم يعطس الناس أن الملائكة اناث جعل الله ذلك شهادة منهم سيحاس٠هم عليها ح مهامهم/ به راههعههسء هعءعهه ق مهم وء عرعر ،ءر سيج ،عص و ىمه٠سو ٠ مهو ءرو ( وجعلوا أتنلخ،ثذ ألريرإ هم يمد أنتنلين اناثا ا شيدوا خلقهم سنكشب . . عله و و عا صهر و ع عه و عهع شهادتهم ويميلون ) إ ٤ ) () سورقالسعئ٩٣ (سأ) سووةالحير٠٨ إآ) سورةالقصصئ رك زا) سهةالزخرنىب٩١ بحعع ه ٣ كل
  30. 30. والحديث صن أصل الانسان بناء على متظريات وو و ن تخالف ما قرره خالق الاموات والأرض ضلال وباطل عرر،ءمهر قو ٠ عهععم ، . . »هأك مهم. عهءعء قو ع عرعر و و و لنعت (هه نآأنندننةيتذآلننغاميج لارمنرهولاخاق اثفتبهموما وح ب ءو ٠ . عرعر نب إ١م . متوقد أتنمنلننإ عضدا . ) إن ضؤلاء الذين يؤرخون للانسان لا يتحدثون عن الخط الأصيل الذي مثله الانسان على مير العصور وإنما يؤرخون للفترات التي انحرف فيها الانسان عن الصراط المستقيم والزعم بان حياة الانسان منحرفة في اصلها زعم ياطل، إن الخط الأسيل في الضاربخ الانساني هو الذي يمثله الرسل واتباعهم في جميع الحقب، والاسراف عن خطههم ضلال، فكيف يكون الشرك واتخاذ الالهة الباطلة وارتكاب السيدات والجرائم ضو الأصل الطي يمثل تاريخنا إن القران وحده هو الذي يتحدث عن تناربني البشرية الصادق. والسلم الذي يخوض في هذه المجالات والعلوم عليه ان يفكر تفكيرا قرانيا، فيحاكم نظريات البشر وأقوالهم وعلومهم إلى ااقرآن، ولا يجوز ان ينس قرانه فيل مع التاثهين، ويزيد مع الزائغين، فيكون مثله مثل الحمار التائه في الصحراء وفوق ظهره كتب العلم القي تهديه إله سبيل الضجاة، ولكنه لم يستفد منها وبقي حائرا في تلك الفيافي حتى قتله العطش والمهم كل. ٦ ٣ -
  31. 31. تاريخ الانسان في القرآن. . وقد جاءنا كضاينا يالضور الكاشف الذي يخرجنا من الظلمات التي تسمي ٠ فلسفات ونظريات، رو . . ة هه صور . وه و و عا عم ي وعم ( أنه تايا إن ،امنوا نجىجهم بن آلظدثمتي إذ أنني ) إ ٢ ) . و وو . ملء وو سمهسرسجرعصه، غومي ٢) ( قد نآ،آ من آلمه نير وحتنتنتنيب مبين ) إ ، له ع . و له ٠ كء و ٠ هم ، وهم ياتزكتين انزلته ءاليك لتخرج ألعنى منآلنلقمبى اذ تثوي ) ل٣آ لقد أ خ ب رنا الله صن ل سانا الذي منه . خلقنا، فقد خلقنا من تراب، وقد أسبح التراب طينة ثم شكل الله ذلك الطين بيده، وخلق منه ايانا آدم، ومن آدم طلق حواء زوجه، وعلم ادم اساء كل ئيء، وعصر ادم ريه قاهبطه الى الأرض ، ورزقه الذرية، وكانت ذريته على التوحيد مدة من الزمان ك و ا تن ٧ عم عم مر ( سة ن أ نامل مة و١حد هم ) إ ك ) اي على التوحيد فاختلفوا ( فعث أنهم أننلتمثى مبشرين ومنذر( إد) ( ) ق المقرة. . ٧٥٢ (اا) سورة ابراهيما ٩ () نتن الالهة. . ٥يا زا) سورة البقرة. . ٣١٢ (لم) سورة البقرة. ٣١٢ ض ٧ها لعلل
  32. 32. وأول الرسل نوح ، وقد دعا قومه بلسان فصيح وقول بليق، وإذا رجعت إلى سورة نوي والواضح التي عرض الله فيها خبره في القرآن للقاع رايت أن دعوة اول الرسل زاخو الرسل دعوة واحدة، وأن العقائد والتصورات التي جاء بها نوح لم تكن يداثبية كما يزعم الزاعمون، وهذا أعظم دليل على كذب من يقول أن التالى ترقوا في عقائدهم وتصوراتهم، فلما أسا على الانحراف المخالف للحق الأصيل أهلكهم الثه، وفجر الؤهسنين، فلما كثر عددهم، وطال عليهم الأمد -٠لل اصابهم الداء الذي أصاب قوع نوح، فارسل اليتم اليهم رسولا، وهكذا يستقيم البشر على الحق حينا، ثم ينحرفون فيرسل الله اليهم رسله يحملون الهداية حل ج هوتآءمبجم وو هءهء هءءمر وتر مر مرمر لتمرءو في لنمإنإبثثبنذنيسن ( م ارسلنا رسلنا تلا ننل ماجا، امة رسولا بوا قاتيعنا بعضهم صهءمحه مراسم. .. ورء،عه ة موعمر صعلهه٠ ح وع و مهب بعضا وجعلنيهم احاعيث فبعدا لقوئ لاي نثنون نهم ) ( ٩ ) لم يترق الناس إ عقائدهم وتصوراتهم كما ترقوا في علوم الحياة والصناعات . لأن العقيدة والملة مانحة إلهية، زهدى رباني، ياتي للبشر من رب البشر أما علوم الحياة والصناعات فتجارب وخبرات يكتسبها الناس عبر تاريخهم. والخلية الانسانية الأولى . كما يوضحها القرآن ، هي الأسرة، وأول أسرة إنسانية هي التي تكونت من ادم وزوجه حواء، ثم تكاثر البثربعد ذلك بطريق الزواج . ( يا ) سورة المؤمنون ، ، ، ي ٨ههأ س
  33. 33. ا لصا عة ا لى ا لقالؤن راينا كيف ضل الباحثون في تاربخ للقانون وتاريخ العقائد عدما بحثوا في تاريخ الانسان واسس ونراهم يضلون هوة اخرى عندما يبحثون في مدى حاجة الانسان إلى القانون والسبب في ذلك ان أكثرهم لم يفقه طبيعة الانسان فبعطس الباحثين في هذا الجل يصورون الانسان ملكا ليس للشر في حياته نصيبه وهؤلاء يزعمون أن الانسان الأول كان يعيش حياة الطهر والفضيلة ليس فيها انحراف ولا ظلم ، ولم يحتج في تلك الفترة إلى قانون ولا دولة ولا محاكم. ... وقد ادت الأبحاث التي قام بها اصحاب هذا الاتجاه الى الزعم «يان القانون نير ضروري لخلق ضجتضع عادل، بل إنه قد يكون شرا في ذاته، وبالتالي فهو عقبة خطرة في سبيل تحقيق طبيعة الانسانى ( ٢ ) لقد زعم ذلك مزدك راند الشيوعية في فارس قديما، وتزعمه الشيوعية الظالمة اليوم و بزعم ذلك أقوام كثيرون ينسبون إلى العلم. و يقسم فريق اخر فسيعنس القضية، حيث يرى انه لا بد من القانون هؤلاء عن حيوانيته ووحشيته. صا اج . (اآ فكرة القانون. لدينببيس لويد. . مر ٣يا ي ٩ ٣ ضل
  34. 34. طبيعة الانسان كما يصورها القران. والقران يصور طبيعة الانسان تسو يدا مخالفا لأصحاب النظرتين السابقتين. القران يقرر ان الانسان صاحب قطرة سو ية سليمة مءم ع . ع . مهم ٠ هم ج ٠ . . . . سعر عهء عههء٠ ص تا ( فاقم وجهلي للدين غنينا قطوت اذن ا لتى نننأناتر عليها لا تعندي . » مهم عهر . عر له لب . عهء . لإ . ع مهم . و لننأقأننم نماللةأن ٠ ا ٠ ) إأ) . . مه ة هر بي تر ولكن الانسان فيه قبول للضلال والانحراف همسبب ظلمه وجهله، وما غوس فيه من شهوات، غط جهم علم. .. ءو . . عم و مر عمير ( وحملها آأإننيؤ لمبهإكاط ظلما ننننلأ د٢م«٢) اضف إلى هذا ان الانسان قابل للضاثر يالضلال الخارجس، و يتمثل هذا يالضياطين الدائبة على إفساد الخطرة الانسانية وإبعاد الانسان عن المسار الصحبي وقد قال الشيطان لرب العزةن هعء ، . تم»ح مهيوء ،ءهء هه تئن . عههب٠ ءوو هو. . صهر ( فبثزنمك لاغيينهم اجممن ن٢عإلا عناد و بانهنيآلننقبعيرنبنهآ (كا) () سور{ الروم ٣
  35. 35. نحن نوافق الغرق الأول في ان الانسان في فجر حياته الانسانية كان يعيش معيشة الطهر والقضلية، وكان المجتمع الانساني صالحا مستقبمجا، ولكننا نقول لهم. . لم يكن هذا بسبب جهله وقوضويته، انل لأنه استقام على المنهج الالهي الذي امل الذ به ابا البشرية ادم عندما اهبطه الله إلى الارض. وعلى الرغم من ذلك فقد وقس في تنللهه الفترة شيء من الظلم والانحراف حيث قتل اين ادم اخاه ظلما وعدوانا هو هههءض. ٠ مم، ءطه ٠عهص ٠ هرتنمر وهعممر مهووسة ع ،حمر هههر مبهر. نبذ عليهم نبا أتهة ءسمانة بالحرير إذ قربا قربانا فتقتل ون امنيا ولى مر ها هب،ءوعم . تتههعءهههرنههو مرو . ءوت هم . قطنك ها ة إ نما يتقبل )يثر ممن ) لسنتين نك ءإ أ ) وسمعت. ة عل إل ان قال إ ة ،عه ٠ عمله مءوو طء٠هر ، هر-هو هب،٠عملمجه مر ( ٦ ععنتي لهم نفسهم قتل ابو قتلهم فضح ببزلشأنببرنز ا٠ما بأ) إن اقرب الباحثين ءالى الحق من رجال للقانون مم الذين يقررون ان الحاجة إل القانون نتجت عن الاجتماع الانساني، فالانسان لا تقوم حياته إلا بالاجتماع. وانا تي معيشة الانسان في مجتمعات نشات مشكلات من جراء ذلك، وسبب هذه الشكلات ما غوس في أعماق نفسه من اثرة وحب للذات، فانا ترك الانسان لهواه في داه فان سسالبح الافراد في المجتمع الانساني تتعارض. وهذا يؤدي إلى الخيام والنزاع، ولذلك يقولون. . إن القوانين وقاية من العلل والمشكلات المتوقعة مثلما إنها صلاح للعلل والمشكلات الواقعة. إأ) سورقالاندقن٧٢ () سورةالالدة ٠٣ كل ٩ ، ي
  36. 36. ولكن هؤلاء وضعوا الانسان في دائرة ا ضيقة، فالحاجة إلى القانون عندهم ليست الا ل . لاح الدهام أما ما يقرره القران فانه اعمق واوضح، للذي يقرره ان الانسان بحاجة إلى القانون أو ال . ئ الذي يصلح حياته الدنيا وحياته الأخرس القانون . . . ٠ ٠ ع ٠ ، ٠ هنا حا ت الذي يومي على الناقم والضار س العلوم والأقوال والأعمال وكر ٠ ء الضريبية واقبية يالغرطلي، فهي الشريعة الوحيدة التي تضع للانسان قانونا ليس نمى بالاطار الدنيوي، بل تصل ما بين الدنيا والاخرة. وبذلك يعير الانسان في ظلال منهج متكامل سوي يصلح حياة الانسان( ٢ ) ٠ جل ل ل ع ٠ ٠ ها لقا، اسفا الىئاحياء () اذا اردت ان ققطدع عل يعفي ما كتبه للننئثعإ ا ( نلنللإنانلم١ كثر»نهأنلرنإ لهذا عدوهم الدين لقفز الىن ١لر٧١، ومجموع فقاوي شيع هم بن . . ايميه! ، ، ابن خلدون في مقدمة تاريخه. ي ٢ ، س
  37. 37. ا لقسهيل ا قليلة اك. ٣ لم س
  38. 38. هلا(
  39. 39. ا ليم إلقوإنينالو ا يضعية ما من امة ضن الاسم إلا ولها قانون. وقد يكون قانونها اعراضا تحكم الفرد والأسرة والجتمع، بطبعها كل فرد في المجتمب و يعاقب من خرج عليها ولكنها لا تدون. وبعض الأمم قد تمون قوانينها التي وضعها علماؤها وفلاسفتها وحكامها ، وقد يستعدون هذه القوانين من اعراقهم وعاداتهم وتقاليده- وقد تخترع عقولهم شيتا من تلك القوانبن، ثم يفرضونها على الناس. و يلزمونهم طاعتها، وهذا هو الشرك والضلال، وسنعرض لأشهر القوانين القي وصلنا خيرضا٠ هشا نين حسعورإي صورابس سادس ملوك بابل وأشهرهم إ٢ا٧١ نلعللعح « د٧ا) قبل الميلاد، وقد وضع قانونا سمي باسمه ، وقد دون قانونه هذا على حجر من الديوريت بالكتابة السصارية، واللغة الاكادية البابلية. وبيني ارتفاع هذا النصب (د٢ر٢ سم) وقطره إا٦ سم) وقاعدته ( . يمأ سم)، وقد حمل هذا الحجرمن مدينة بابل الى مدينة سوسو حمله الملك عيلام عندما غزا مدينة يابل، وقد عثر على هذا الحجر العالم الفرنسي الأثري لدي مورجان{ في خرائب مدينة سوس في عام ل٢. ٩١آ ونقل الى متحفي اللوفر يباريس ، ثم ترجم الى اللفة الفرنسية وغيرها من اللغات ، وهو يتالف مض ثظثمائة مادة، إلا أن يعض هذه المواد فد سحي، وعدد المواد الباقية ل٢٨٢أ مادة، وقل عثر على يحض المواد المحذوفة فيما بعد على رقيم من طين في مدينة لنفر) بالعراق. سا ه ٤ س
  40. 40. ومواد هذا القانون قصيرة موجزة ، وهي تقرر لكل حادثة حكما فتبدأ لسانا ) ، ثم تبين الحكم بعد ذلك ، وقف تضمن أحكاما للنقاش والعقوبات والملكية والأسرة والمواريث ، ونظم للعقود الشائعة في عهده إم. آ ك جانين ماني يطلق قدماء الهنود اسم إمانو) عل الملوك السبعة المؤلهين الذين يزعمون آشهم قد حكصوا العالم ، وقد وضع هذا القانون في القرن الثالث عشر أو الثاني عثر قلل الجلاد ، ويقص الضهشة يتناقدونه سثسافهة إل أن دون باللغة السنسكريتية ، وقد صيغ بأسلوب شعري ، وهو يتكون من لد٨٦٢آ بيتا من الشعر وقد ترجم الى عدة لغات و وهو يشمل على كل ما يتملق بسلوك الانسان وحياته ، كما شرع كثيرا من الضلال والشرك في صورة عيادات ( آ () راجى ، تاريخ الذل والضرائب للدكتور عبدالسلام القرمانخني ص ١هب قصة الحضارة هم١ا١ جب ٢٩١ ا شريعة صورفي ص ٠٩ س٣٩م مبادىء قاربخ القانون ص ،٥يا وقد كان المؤرخون الى عاج ٧،١١ يضنون ان قانون حمورابي هو أقدم القوانين المدونة حقى اكقثد في عاج ٧،٩١ قانون اصدره الدك «ليت عضار» قل حمورابي ب«ه١) سنة، ثم اكقشض في العراق يعد ذلد عدة قوانين أقدم من هذا القانون. انل كتابا (ألواح سومره لصمويل كريمر{ ترجمة ضه باقر - مكتبة المثنى - بغداد . إع) ناربغ النهم والماني مر ٣لم ا ومبادىء تاريخ القانون هر ٩٥١ ، وقصة الحضارةئ ٣ثم١٦١ ٠ للا ١ ، -
  41. 41. ٣ عع وكا نين يوخورديس «يوخريس» أس ملوك الأسرة الرابعة والعشرين التي حكمت مصر ل٨ا٧ - ٢ما٧ قل اليلاد) ، وقد دون قانونا عرف باسمه، وقد استخلصه من الشرائع التي سادت في عهود مصر يعد أن عدل فيها ما اقتضته حاجات عصره الذي نشطت فيه التجارة في مضطقة الدلتا، وهي المنطقة التي ساد فيها حكم الاسرة الرابعة والعشرين ع وقد استمر السل يهذا القانوناالى عام ا٢١٢آ بعد الميلاد، ولكن الحكام أجروا عليه كثيرا من التعديلات((. ل ل هتانين امرنا وقف دون في أثينا قانونان إ قانون دراكون ، وقانون سولون . والسبب في تدو ين القانون في تلك المدينة أن ظلم طبقة الأشراف اشتد في تلك المعينة نثار العامة. وطالبوا بعون التقاليد العرفية، لوضع حد لاحتكار الأشراف لعلم القانون فوضع حاكم المدينة لدراكون) قانونا سمي باسمه سنة ل ١٢٦ قبل الميلاد( ولكن هذا القانون قنن الظلم الذي كان سائدا من قبل ودونه ، وكانت أحكامه قاسية شديدة حتى ضرب به المثل في الشدة والقسوة، ولذلك فير صولون ذلك القانون في سنة ( ٤اهد) قبل الميلاد عندما صار إليه اذحكم، وقد خفف صولون شينا مين ننلك الأحكام القاسية، وفتح الباب لمشاركة العامة في الحكم في تلك المدينة ( ٣ آ ٠ () نناربخ الذل والشرائع تنس يده مبادىء نناريع القانون ص ٢٦يع ل٢آ مبادىء تربع القانون صر ٧ا١ه وتاريخ ا لنا والشرائع ص ٠٦ س نجا ٤ كل
  42. 42. ٥ . ا لنا ينين ا نرويها. ( يا ) هذا القانون منسوب ءالى مدينة روما ، وقد أسست هذه المدينة قبل ميلاد المسيح ب «عد٧» سنة ، وقد بدأ الحكم فيها ملكيا ثم أخذ أهلها يغيرون على الجلاد المجاورة لهم و يوسعون رقعة بلادهم ، وانتهوا يأن قلبوا الحكومة من ملكية إلى جمهورية في سنة ل١ت فى قبل الميلاد ، وقد كان الرومان في بداية عهدهم يحكمون بالتقاليد والعادات الدينية التي كانت تسود مجتمعهم ، واقتصرت قواعد القانون في الراية على أمور الأسرة وعلى بعض النظم المدنية، وعرف الرومان نظام التبني المدني ، ونظام الاشهاد والتوريث بالوسية، وعقد الاستدانة. وفي سنة ( ١ه٤ ، ٠ نع قى. مآ صدر في روما قانون الهوام الاثني عشر، وبوضع هذا القانون يكون للقانون الروماني قد بدأ في النضج فقد وضعت القواعد العرقية في قانون مدون ، و يعتبر قانون الألواح الاثم عشر البناء الأساسي للشريعة الظتينية، فخر تناولت أحكامه النظم المدنية بصورة مستقلة عن الدين، قلم تشتمل على كفارات أو عقوبات دينية كما كانت الحال في الرحلة السابقة، واقتصرت الأحكام الدينية فيه على بعضه القواعد المتعلقة بالجناثز، ويعتقد أنها اقتصرت - أيضا سعل بعض الأحكام الخاصة بالتقويم الديني الضرورية لاجراءات التقاضي. وقل اتصف قانون الثلواح الاثني عشر بكونه قانونا عاما للرومان على اختلاف طاتهم وعقائدهم دون غيرهم من سكان روما ، كما تميز بكونه تشريعا ضيقا في إجراءاته وقاسيا في أحكامه. وقد عقب ءاصدار قانون الالواح تطورات هامة على القانون الروماني ترتبت على تفاسير الفقهاء الذين عملوا بدراسة القانون وتأو يل نصوصه، وترتبت عل القرارات التشريعية المخثضة الصادرة عن مجلس الشعب. () راجج في هذا المبحث كتب الانين الروماني والشريعة الاسلامية مر يا٢ س ع٢م ومقدمة معرب كتاب ن مدونة جوسقبضان مر « كه له،، س ٨ ، عل
  43. 43. وقد تنوسعت روما وسيطرت على بلاد كثيرة فامتد حكمها إلى مصر وبلاد العرب وأرضينيا، وبيزنطة «القسطنطينية»، وفي سنة إ٥٩٣م) قسم الامبراطور لتيودور{ الدولة ءالى قسمين ب شرقية وعاصمتها القسطنطينية، وغربية وعاصمتها روسا، وجعل الأولى لولده (اركاديوس) وللثانية لولده (توريوس)، ولكن الغربية لم تلبث أن أغارت عليها بعض الأمم الجرمانية وغيرها فقضت عليها في ستة ل٧٧عم» وقد طبق ااقانون الروماني على جمبه سكان الامبراطورية في هذه الفترة، وسنح جميع سكان الامبراطورية الجنسية الرومانية، وحدث صراع عنبا بين القانون الروماني وقوانين وعادات البلاد المقتوحة، وتسربت قوانين البلاد الملتوية الى العون. الروماني وتكاثرت المبادىء وتنوعت مصادرها وتضاربت أحكامها ٠ وفي عهد الاضبراطور جوستينيان الذي تونى الحكم سنة إ٧٢ه مآ جمعت القوانين الرومانية ودونت في مجموعات رسنية ٠ ففي سنة كا٣ن نثر الامبرطور جوستينيان مدونتهتيجلم، كما نثر أحكام القانون الروماني وقواعده، مستمدة مسن كتب من قبله من ريال القانون في مجموعة سماها «البندكت» حعبيعلماا أو «الديجست» تحفيزا. ومعنس الكلمة الأولى الحاوي الأوفى أو الجامع الأوف ومعنى الكلمة الثانية المختار أو النقد أو المستسض أو المهذب. ومن قبل سنة لج٣ه) كان قد نثر مجموعة قوانينه يك، نشرأ متقطعا ثم أعاد نشرها في سنة اعتدت تحت اسم المجموعة القانونية الجدية ميهطع لاقي-هلام وأما ما أصدره من المراسيم بعد سنة ل٣٣ن) فقد أطلق عليها اسم «الراسيم الجدبهة» حعللع٧وهآط نتمييزأ لها عما بمدونته وعما بالمراسيم الأخرى الصادرة قبل مدونته ، ومن أهمها المرسومان الجديد( الصادران في سنتى ( ةد) و (٨ةهم) في مواد المواريث ٠ على ان هذا لا اج ٠ يعب غم ان يؤخذ منه انى عصر جوستينيان كان عصر ازدهار القانون الروماني ، كلا. بل إن هذا الازدهار ولى زمنه وانقض بانقضاء حكم الامبراطور اسكن ر سيفيد سنة ل ه٣٢آ يعد الميلاد ، وأكبر فضل لجوستنيان انه وفق الى جصع القانون القديم وتدو ينه وحفظه من الضياع لح يهل ٩ ، كلل
  44. 44. ع فانين ا لهب لئن ا لجاهلية لم يكن للعرب قانون مدون ، ولكن العرب كانوا يحرفون قانونهم ، و يلتزمون يه، وقد كان بعضا ما في قانونهم حقا، اهتدوا اليه بعقولهم ، أو ورثوه من دين أبيهم إبراهيم، وكان فيه مح ذلك ضلال كبير. فمن ذلك ءاجازتهم لوأد البنات خطية العار وقتل الأولاد خوف الامانى ، وتحريم بعض الأنعام كالساثبة والوسيلة والعام ، وأجازوا نسبة الولد الى غير ابيه يافتبني، وكانت المتوفى عنها زوجها تعقد حولا كاملا، وكان لأكبر أبناء للرجل أن ينض امرأة أبيه بعد وفاته ، وغير ذلك من القوانين الظالمة الجائرة ٠ ومن الحق الذى كانوا عليه تحريم للقتال في الاشهر الحرم ، وتعظيم الكعبة، وإباحة التجارة، والقساعة، وفير ذلك. لأ لحل ا لقوانين لئة ا ورقا القانون ال كن هو القانون الذى كان سائدا فى أوربا قديما ، وهو مأخوذ من القانون الروماني ومما شرعه الرهبان لأتباعهم، مصتبغا بالصبغة الدينية، وفيه ضلال كيس وفى ل إ القرن التاسع ك نر وضع نابليون قانوته المعروف بقانون نابليون ، ولم اي يمض وقد طويل حض وح تنسضطتى الدول الاوربية قوانينها محتذية القانون الفرنسى ه ولم يت ض رتخلض عن ذلك غير بريطانيا ج وكل القوانين الأوريية تأثرت بالقانون الروماني تأثرا كبيرا ، وهن ذلك انه ابتعدت عز الأحكام الدينية، ولم تقننها، وبذلك فصلت الدين عن الحياة.
  45. 45. هن ٥ ا لقوانين قوإدنينظالعة ينظر كثير من رجال القانون اليوم الى هذه للقوانين نظرة التعظيم والتبجيل، ولكن فطهاء المسلمين ينظرون إليها نظرة مخقلقةء فالقاعدة عند المسلمين ان الف وهؤلاء الذين وضعوا هذه القوانين ونفذوها في رقاب الناس طغاة ظلمة ،صءهع مهب ق كم مريوط حمر ،يو٠ مو ٠ مسلم مهب مر. ة مسلم عهء عم. ة ( الى تإللىألةث يزعحمون انهم ةامنوا يما اثزلم إليك وما اترل ممن قبللنح ووص،مسسميورمهء تنو ممع،واهقمرءوو٠ موو يريدون ان يظاكوا ءالى ألنينومد وقد اسوا ان يركنروآ به ثم ويريد ، لح لهم و ، و بو ٠ ة . مصل كلهم مهد ألئتبهذ ان يقلهم غلالا بمدا نع ) إ٢آ ولا يظن ظةن أن الضرائب الالهية لم يكن لها وجود عندما وضعت تلك القوانين قفرعون جاءه موسى بالحق الأبلح فنادى في قومه قائلا شل قمر. ة وء و ٠ طه لهم لهم . ا ،ءم و كم. ( ا ليس لي ملك مصر وطلب ا لا نهر يجيبى ينبمنتة ) ( ك )
  46. 46. وقال لقومة ب وقال ن . . عا و . و ٠ ن لهم لهب « (ماعرت برللئبهيوى)ل« لقد كان الاله الذي يعبده اهل بابل ن الشمس وكانوا يسمونها إله المعرفة، وكان حمورابي يدعي انه يمثل اله العرقة في الأرض، ففي اعلى الحجر الذي دون عطيه حساس قانونه نقثس سورة معبوده الاله شمس، وكانوا يعتقدون في بابل انه ديان الكون الآعظم، نعم نقثس سورة معبودة وهو جالس على عرشه يصلي لقد علا حمورابي واستنكر كاستكبار فرعون، فقد جاء في مقدسة قانونه قوله ب «١نا حعورابي، ملك العدالة»٠ «انا للذي اهداني الاله شمهم ) هذه القوانين ( ٤ ) لقد ضل عندما اتخذ الشمس إلها () سورة غافر ٩٢ (اأ) سورة القصص. . ٨اأ (٢) سورة المنازعات. . اه ( ) قاربخ الظلم والثواني مر ١عم قصة الحضارة ٢ل١ا١ عالم ٢٩١ س ٢ ه عل
  47. 47. . ب٠وو . تى. هههس٠ إكس كر ءو و ه ك جنة. صهكرعرلإ ئة (لاننجدوا للشمسولا نقنررأننذوأ لله الذى خلقهن ) إ١آ وقد كان كاذبا عسندما زعم ان إلهه هو الذي أوحى إليه بنوك القوانين ولقد كان مخادعا عندما نسب هذه القوانين إلى الاله الذي بفندسه قومه ليجعلها قوانين مقدسة، ولقد كان مستكبرا استكبار( عظيما عدما زعم أنه ملك العدالة. ولقد ختم قوانيه بالثناء على نفسه والتمجيد لها لوضنه هذا القانون كما لعن كل محرف وسفير له. وهذا اللهو موجود في كثير من القوانين القديمة (فصانو) يزعم أن قانونه قد اوحي إليه به من الاله إبراهما)، وقد أوحى مانو بالقانون الذي نلقاه إلى الكهنة للذين حفظوه. قسموا المجتمع الهندي الى أربع طبقات ب طبقة الكهنة البراهعة، وطبقة الأمراء والضاريين، وطبقة التجار وطبقة العملى أما ما عدا هذه الطبقات فهم فئة المنبوذين، وضم في نظر الطبقات الأربعة نجسون، يحرم لسهم والاتصال يهمه وطبقة الكهنة تتمتع بجميع الحقوق العامة والامتيازات ، وطبقة المحاربين لا تتضتع إلا بجزء منها، اما طبقة التجار والعمال فهي محرومة من جميع الحقوق العامل وتجد في هذا الفنانون تفاوتا في الحقوق الخاصه أبصا، فهو مثلا يعترف يحق تنعدد الزوجات، ولكنه يجق لطبقة الكهنة الزواج من اريي ولا يجيز لطبقة الحارس إلا اولاثا، ولطبقة التجار اثنتين. أما طبقة العمال قلا يجوز لهم الزواج باكثر من وا حدة ( « ) . إأ) سورة فصلت. . هها٣ (لأ) انمهلر٠ قاريخ الضضهم والضراتنه مر ٣لن ومهى. تريل القانون مر ٩لن١ وقصة للحضارة هل١٦١
  48. 48. ( ٩ ) سورة ا لأحزا ب ، ا لضد وضع القانون لمصلحة فرق واحد من البشر له كل الحقوق والامتيازات أما الآخرون فحعوقهم مهضمومة، ثم ينسبون هذا القانون الى الاله الذي يعبده الناس، ليكون لهم سلطان على للناس باسم القانون المقدس. إن الحكام والسادة يظنون ان القوانين إنما هي منحة يقدمونها للشعب، و يمنون بها علبهم، وفي كثير من الأحيان يسخرون هذه القوانين لظلم العباس وامخصاس دمائهم، والاستعلاء فسوق ظهورهم باسم القانون ولبس هناك من قانون يحكم العباد بالعدل الا الشرائع التي تحكم العباد بالعدل والقسطاس وهي الشرائع الالهية الريانية، لا تفرق ين حاكم ومحكوم وغني وفقير وسيد ومسود، . كرو طهس و و ءر، مرو . عه٠ ( زأئن يقول غق آهزننيىأللهننز نكهم١) مهم. ا ، ٠ . و هر ك و ئكع و بها ) ، ( ومن احسرني ين آني نخ لقوم يوثنور ) ( ٢ ) ( ٢ ) سورة المائدة ن ٠ ه ي ، ه -
  49. 49. ال ط ه بل العالة ي ٥ ه عال
  50. 50. نننارط ا لقوانين الوضعية. ا لدنئاينإتاسلامية كانت الشريعة الاسلامية هي للقانون الوحيد الذي يتحكم إاليه ويقضى صه في الديار الاسلاسية، وقد كان بعض المسلمين يتهاونون في تطبق بعض الأحكام الثسرعية، وقد يحكم بعض الحكام بالهوى، ولكن لم يحدث لن اتخذ المسلمون قانونا لهم غه الشريعة الاسلامية في تاريخهم وقد حاول يعض اعداء الاسلام ان يطبقوا قانونهم الكافر على المسلمين في بعض الأزمنة التي هزم فيها المسلمون، ولكنهم لم ينجحوا، وبقيت الشريعة الاسلامية هي المهيمنة والحاكمة الى منتصف القرن الثالث عشر الهجري حيث بدلت القوانين الوضعية تتحكم في رقاب المسلمبن، بدد ان تم إقصاء الشريعة الاسلامية عن الحكم. وسنحاول أن نلقي ضوءا على تاربخ القوانين الوضعية في ديار الاسلام. ا لححعم با لنكنييا سيتى كان بسدض أمراء الدولة الاسلامية يخرج على أحكام الشريعة بدعوى انه يسوس الأمة ويقودها و يسمي هذا الخروج سياسة، وقد أشار إله هذا شبخ الاسلام اين تنيمية حيث يقولن «وعامة الأمراء إنما أحدثوا أنواعا من السياسات الجائرة ضن أخذ أموال لا يجوز أخذها، وعقوبات على الجرائم لا تجوز» وبين السبب الذي أدى بهم الى هذا فقال ب «لآنهم فرطوا إ المشروع من الأمر يالمعروف والنهي عن المضكر، والا فلوقسيضوا ما يسك قبضه، ووضعوه حيث يسوع وضعه، طالبين بذلك إقامة دين انه لا رياسة أنفسهم وأقاموا الحدود المشروعة على الشريف والوضهب والقريب والبعيد، متحرين في ترغيبهم وترهيبهم للعدل الذي ي ٧ ه عل
  51. 51. شرعه انه ن لما احضاجوا إلى المكوس الموضوعة، ولا ءالى العقوبات الجائرة، ولا إلى من يحفظهم من العبيد والمستسبن» ( ١آب والأمراء يجب ان يسوسوا الناس بشريعة الاسلاب وهذا يتوقف على علم الأمراء بالشريعة، وقد كان الجهل بالشريعة هو الذي ادى الى خروج الأمراء على يعط أحكام الطسريعة، يقول ابن تنيمية مبينا بدء العمل بالسياسة المخالفة للشريعة، وضبينا ان الجهل بالشريعة هو السبب الأول في ذلك ب «فلها سارت الخلافة فى ولد العباس واحتاجوا ءالى سياسة الناس وتقلد لهم القضاء من تقلده مط فضهةإ الاق، ولم يكن ما معهم من العلم كافيا في السياسة العادلة ن احتاجوا حينئذ ءالى ولاية المظالم ، وجعلوا ولاية حرب فير ولاية شرب وتعاظم الأمر فى كثير من أمصار السلمين، حتى سار يقال إ الشرع والسياسة، وهذا يدعو خصصه إ الضرب وهذا يدعو إلى السياسة، سوغ حاكما أن يحكم بالشرع والآخر بالسياسة » ٠ والسبب في ذلك ان الذين انتسبوا إلى الشرع قصروا د معرفة السنة، فصارت أمور كثيرة إذا حكموا ضيعوا للحقوق وعطلوا الحدود حض تسفك الدماء، وتؤخذ الأمسال، وتستباح الحرمات، والذين انتسبوا الى السياسة ساروا يسوسون بنوع من الرأي من فير اعتصام بالكتاب والسنة، وخيرهم للذي يحكم بلا هوى وتحر للعدل، وكثير مين يحكمون بالهوى و يحابون القوي ومن يرشوهم ونحو ذلك» لمحا » لقد أصبحت السياسة لافتة يحكم من ورائها بحكم الشيطان و يخرج على حكم الرحمن، لقد بلغ الحال في عهد المماليك ان «الحاجب» كان ، «يحكم في كل جليل وحقير للناس وكان يحكم في مسائل الديون والتجار بوجه خاص لا وفقا للشرب ولكن وفقا للسياسة»(هم٠ () اق صت٠ قدنا. افص« اه المستقيم لابن قيمية. . مر اا٨٢ مطبعة السنة المحمدية ا القاهرة الطبعة الثانية. قل عا ال. إ مأ) محة اصول مذهب اهل المدينة لابن قيمية مر ٠ ٩ سمكقبة المتنبي ا سمرة. (كا) اا خ ط ط لا م قر يزر ٣لم٧ا٣ وا. كقاي الاتجاهات القضريعية للدكتور شقق شحاته هى ،يا هلبع المطبعة العالمية، مصر ه٦ا١ حمل د ٥ -
  52. 52. وباسم السياسة وضع حكام الدولة العثمانية عدة قوانين مخالفة للشريعة الاسلامية في وقت مبكر من قيام الدولة العثصانية، و يزعم بعض المؤرخين أن اول ضن بدأ بذلك ضحمد الفاتح، السلطان العظيم الذي فتح القسطنطينية رحمه انه تعافى ٠ صا تعليق مهم حول هذه المسالة. وهذا امو لا ينبغي أن نمر عليه مرورا عابرا، وإن موضوع البحث، لأنه يتعلق برجل عظيم من عظماء هذه الأمة. لقد رايت هذه الضربة على يعض الباحثين فوقعوا في الشرك الذي نصبه اعداء الاسلام الحريصون على تشو يه سيرة الرجل الصالح محمد الفاتح، وما ذلك إلا لأنه أدمس قلوبهم باجتثاث سلطانهم من بيزنطة إالقسطنطينبق وأزال دولتهم ٠ لقد وقع في هذا الخطأ ضؤرنم الدولة العلية فقد ذكر ان مصد الثاني فاتح القسطنطينية ل١٢أ يا لعل ١٨٤ ١مآ «وضع صيادى. القانون المدني وقانون العقويات، فابدل العقوبات البدنية، اي السن بالسن والعين بالعين، وجعل عوضها الغرامات النقدية بكيفية واضحة أتمها السلطان سليمان القانوني» إ ١)٠ كان يخرجنا شينا ما عن وينكر الدكتور شفيق شحاته «أن التشريع العثماني الأول قد صدر عن السلطان محمل الناتو بعد فضح القسطنطينية ببضع سنوات ، حوالي سنة لهع ، ٩ » وكان طيارة عض «قانون نامة» يتضمن تنظيما للادارة واحكاما متعلقة يالعقوبات، وهو يذكر الشريعة الاسلامية وبيتعيرمنها بعض القواعد الأساسية، ولكنه يبتعد عنها في الواقي ويتحدث قانونا جنائيا كامله وكانواضع القانون نامه إذا استبدل بالحدود غرامات مالية، يذكر انها «بدل السباسة» اي أنها من قصط « السياسة في مقابل الجنايات » غير انه اهدر الحقوق تماما ، ففي السرقة لا ل١آ قاربخ الدولة العلية لمحمد عويد بك المحامي مر ط٧ا ساس دار الققالس سييروت ي الطبعة الاولى ١. لا يب١٨ايه كلل ٩ ه ي
  53. 53. يقام الحد إلا عند سرقة الخيل، والحد في هذه الحالة بكون بقطع اليد ، وقد يكون لجغيريم الجاني فراسة باهظة ، اما الزنا بعد لبوته وفقا لأحكام الشريعة الاسلامية ، فعقوبته الغرامة لا الرجم ، والغرامة تختلف تبعا لما إذا كان الزاني مضزوجا او نير متزوج ، وكذا السكر فسإن عقوبته التعزير وهو في القانون لا يترك لتقدير القاضي ، ولكنه عبارة عن ضرب بالعصا وغرامة مالية ( ٩ ) ٠ هذا ما قاله هؤلاء عذ الاتح الكبير -رحعه ا نه سسوحاشاه أن ليكون كما قالوا ، فند كان أونع وأتض من أن يبدل شرع الله ، ومن اطلع على سيرته وحبه للاسلام وتفانيه في الذود عن حياضه ، وحبه للجهاد في سبيل انه - أيقن أن للرجل لا يمكن أن يصدر عنه ما قاله القائلون ، وما أوجد يه المرجفون ٠ يذكر لنا الدكتور سالم الرشيدي في كتابه فمحمد الغاتح)(٢ ) أنه اطلع على الكتاب الذي ألفه الاستاذ الجليل علي همست بركي الأفسكي ، الرئيس السابق لحكمة النقض في تركيا عام ( عا٥٩ ٩ ) ، بمناسبة مرور خمسمائة سنة على فتح القسطنطينية والكتاب خاص بالحياة العدلية في عهد السلطان محمد الفاتح ، وقد لتعرض المؤلف للقانون الانف الذكر المنسوب لمحمد الفاتح فاثبت بالأدلة القو ية القاطعة عدم صحة نسبة هذا المؤلف الى القاتح، وأنه إما مزور وإنا مدسوس عليه. وقد شوه أعداء الاسلام سيرة الفاتح الكبير عندما زعموا انه شرع للسلاطين مض بعده قتل إخوانهم عند اعتلائه عرش السلطة، ونحن لا ننفي أن سلاطين الأتراك الجهلة كانوا يغطون ذلك، ولكننا ننفي أن بكون الفاتح فعل هذا وسنه، وذكر دء سالم الرشيدي أن الأستاذ صلي همت نفس هذه التهمة، ويقول الدكتور. . «إذن حادثة قتل الأخ الرضيع المنسوبة إلى مسحمد القاتح، إن هي إلا رواية ضعيفة اختلقها المؤر٨ البيزنطي (لوكاس) وأخذها عنه المهم النمسوي (هعر) ثم () الاتجاهات ادقضريعية في قوانين الجلاد العربية ص ك١ه وا. قاربخ الفقه السلامي للوسد ضخت مر ٦هم٥ ا المشرق ٥٣ا١ع () كتاب محمد الفاقع للدكتور سالم الوشيدي، ص ٥ ا ، ، هبج دار العلم للملايين - لبيروت
  54. 54. تناقلها عضه من بعده من الؤرخين، واكتسبت يالتناقل والانتشار سغة الرواية الأصلية السحيحة» ( أ » والقوانين الطب تنسب إلى يعطس حكام الدولة العثمانية الصالحين ليست من هذه القوانين الحادة لشرع اللهم فهي شبيهة بالقوانين الادارية في زماننا، التي تحكم السلطة التنفيذية. وتريد عليها ببيان الخطوط العامة التي تسير عليها السلطة، فضد كانت تلك القوانين تبين هينة الحكومة واعمدتها الأربعة وهم الوزراء وقضاة السعسكروالدفترداروالنياشنجي ، ومدى سلطة كل منهم، واختصاصه ، وكيفية اجتماع الديوان والشارات التي يحملها الوزراء ونظام الاحتفال يالأعياد، ونظام الجيش، وفرقه المختلقةه والنظام الداخلي للقصر السلطان ونظام إدارة المقاطعات والولاية. ( ٣ ) ٠ ا٢آ محمد الفاقح، ده سالم الرشيدي. . ٧اا عس٨١، الل ا ا ي

×