SlideShare a Scribd company logo

تمام المنة في شرح اصول السنة

alakeeda
alakeeda

تمام المنة في شرح اصول السنة

تمام المنة في شرح اصول السنة

1 of 56
Download to read offline
‫متام‬‫ملنة‬‫ا‬‫يف‬
‫أصول‬‫شرح‬‫نة‬
ُّ
‫الس‬
‫امحد‬‫االنام‬
‫سيف‬ ‫بن‬ ‫سعيد‬ ‫بن‬ ‫ناصر‬ ‫خالد‬ ‫أبو‬‫السيف‬
‫ملخص‬
‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫أصول‬»:
‫أي‬‫الحديث‬ ‫أهل‬ ‫عند‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫ل‬‫أصو‬.
«‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫عليه‬ ‫كان‬ ‫بما‬ ‫التمسك‬
‫بهم‬ ‫واإلقتداء‬»:
*‫ف‬‫و‬‫معر‬ ‫هو‬ ‫كما‬ ‫التوحيد‬ ‫ذكر‬ ‫ن‬‫دو‬ ‫بالصحابة‬ ‫باإلقتداء‬ ‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫بدأ‬
‫منها‬ ‫ر‬‫أمو‬ ‫عدة‬ ‫إلى‬ ‫هذا‬ ‫ويرجع‬ ‫املؤلفين‬ ‫عند‬:
1-‫ل‬‫األصو‬ ‫جميع‬ ِ‫يستوف‬ ‫لم‬ ‫املتن‬ ‫هذا‬ ‫أن‬.
2-‫التوحيد‬ ‫فيه‬ ‫الصحابة‬ ‫عليه‬ ‫كان‬ ‫بما‬ ‫التمسك‬ ‫أن‬.
3-‫التوحيد‬ ‫معرفة‬ ‫في‬ ‫واألجدر‬ ‫األولى‬ ‫هو‬ ‫الصحابة‬ ‫ذكر‬.
4-‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫وفاة‬ ‫بعد‬ ‫الصحابة‬ ‫من‬
ً
‫أحدا‬ ‫بأن‬ ‫صحيح‬ ‫سند‬ ‫يحفظ‬ ‫ال‬
‫هما‬ ‫أمرين‬ ‫إلى‬‫فيرجع‬ ‫األثر‬ ‫وجد‬ ‫وإذا‬ ‫عقيدته‬‫في‬ ‫ك‬
ُ
‫ش‬:
‫أ‬-‫األثر‬ ‫صحة‬.
‫ب‬-‫يفهمه‬ ‫ما‬ ‫يخالف‬
ً
‫صحيحا‬
ً
‫وفهما‬ ‫معنى‬‫له‬ ‫فإن‬ ‫قليل‬ ‫وهذا‬ ‫األثر‬ ‫سند‬ ‫صح‬ ‫إذا‬
‫الجاهل‬.
‫قال‬‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬:««‫فهي‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬ ‫البدع‬ ‫وترك‬‫ضاللة‬»:
‫والصحيح‬:‫بدعة‬ ‫محدث‬ ‫وكل‬ ‫وضاللة‬ ‫بدعة‬ ‫هي‬ ‫البدعة‬ ‫ألن‬ ‫باطل‬ ‫وتقسيمها‬ ‫البدع‬ ‫أن‬
‫النار‬ ‫في‬ ‫ضاللة‬ ‫وكل‬ ‫ضاللة‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬.
*‫تعالى‬ ‫قال‬ ‫سابق‬ ‫غير‬ ‫يء‬ ‫ش‬ ‫إحداث‬ ‫أصلها‬ ‫البدعة‬[ :ِ‫ض‬ْ‫ر‬
َ
‫األ‬َ‫و‬ ِ‫ات‬َ‫او‬ َ‫م‬ َّ‫الس‬ ُ‫يع‬ ِ‫د‬َ‫ب‬]
{‫األنعام‬:101}‫سابق‬ ‫غير‬ ‫وتعالى‬‫سبحانه‬
ً
‫شيئا‬ ‫أحدث‬ ‫أي‬.
‫وقال‬‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫هللا‬‫ل‬‫سو‬‫ر‬:«‫د‬‫ر‬‫فهو‬ ‫منه‬ ‫ليس‬ ‫ما‬ ‫أمرنا‬ ‫في‬ ‫أحدث‬ ‫من‬»
*‫العلم‬ ‫أهل‬ ‫بعض‬ ‫قال‬:«‫املعصية‬ ‫من‬‫إلبليس‬ ‫أحب‬ ‫البدعة‬»‫البدعة‬ ‫صاحب‬ ‫ألن‬
‫التوبة‬ ‫ويرجو‬ ‫معصية‬‫أنها‬ ‫يعلم‬ ‫املعصية‬ ‫صاحب‬ ‫وأما‬ ‫الدين‬ ‫من‬ ‫بأنها‬ ‫ويعتقد‬ ‫يعملها‬
‫املعصية‬ ‫من‬ ‫أشد‬ ‫البدعة‬ ‫فإن‬ ‫ولذا‬ ‫منها‬.
‫قال‬‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬:««‫فهي‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬ ‫البدع‬ ‫وترك‬‫ضاللة‬»:
*‫هما‬ ‫قسمين‬ ‫إلى‬ ‫البدعة‬ ‫الحديث‬ ‫أهل‬ ‫م‬ َّ‫قس‬:
1-‫مفسقة‬ ‫بدعة‬:‫مثل‬:«‫املواليد‬ ‫بدعة‬»‫فاسق‬ ‫وصاحبها‬.
2-‫مكفرة‬ ‫بدعة‬:‫مثل‬:«‫األموات‬ ‫دعاء‬»‫كافر‬ ‫وصاحبها‬.
*‫هما‬ ‫قسمين‬ ‫على‬ ‫األعمال‬ ‫في‬ ‫البدعة‬:
1-‫خاصة‬ ‫أعمال‬ ‫بدع‬:‫لوحده‬ ‫عبادة‬ ‫عمل‬ ‫أداء‬ ‫الشخص‬ ‫اد‬‫ر‬‫أ‬ ‫إذا‬ ‫وذلك‬.
2-‫عامة‬ ‫أعمال‬ ‫بدع‬:‫مثل‬ ‫عبادة‬ ‫عمل‬ ‫أداء‬ ‫مجموعة‬ ‫اد‬‫ر‬‫أ‬ ‫إذا‬ ‫وذلك‬:‫يفعله‬ ‫ما‬
‫الصوفية‬.
*‫ب‬‫ر‬‫يقا‬ ‫ما‬ ‫وفيها‬ ‫الجنائز‬ ‫في‬ ‫البدع‬ ‫أكثر‬(180)‫الحاضر‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫بدعة‬.
‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:«‫األهواء‬ ‫أصحاب‬ ‫مع‬ ‫والجلوس‬ ‫الخصومات‬ ‫وترك‬
‫في‬ ‫والخصومات‬ ‫والجدال‬ ‫المراء‬ ‫وترك‬‫الدين‬»:
*‫منها‬
ً
‫دائما‬‫سيئة‬ ‫ن‬‫تكو‬ ‫املجادلة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ثم‬:
1-‫والتشكيك‬ ‫الشك‬.
2-‫امللة‬ ‫من‬ ‫ج‬‫و‬‫الخر‬.
‫السلف‬‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫ومنهم‬‫املجادلة‬ ‫ن‬‫يكرهو‬ ‫الصالح‬.
*
ً
‫قائال‬ ‫البدع‬ ‫أهل‬ ‫يجادل‬ ‫من‬ ‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫ى‬ ‫أوص‬:«‫شك‬ ‫ديننا‬ ‫في‬ ‫ليس‬
‫تكلمه‬ ‫وال‬ ‫الدليل‬ ‫واعطه‬».
‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:««‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫آثار‬ ‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬
‫القرآن‬ ‫دالئل‬ ‫وهي‬ ‫القرآن‬ ‫ِّر‬‫س‬‫تف‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬»:»:
*‫هي‬ ‫أقسام‬ ‫ثالثة‬ ‫على‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫ل‬‫الرسو‬ ‫آثار‬:
1-‫أفعاله‬.
2-‫أقواله‬.
3-‫اته‬‫ر‬‫تقري‬.
*‫وهي‬ ‫أقسام‬ ‫إلى‬ ‫تنقسم‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أفعال‬:
1-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫الوجوب‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬.
2-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫االستحباب‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬.
3-‫أقواله‬ ‫بداللة‬‫اإلباحة‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬.
4-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫العادة‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬.
5-‫مثل‬ ‫أفعاله‬ ‫بداللة‬ ‫الخصوصية‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬:‫واجه‬‫ز‬‫و‬ ‫الصيام‬ ‫في‬ ‫املواصلة‬
‫األجنبية‬ ‫أة‬‫ر‬‫بامل‬ ‫والخلوة‬.

Recommended

ملخص لكتاب شرح العقيدة الواسطية أسئلة و الأجابات
ملخص لكتاب  شرح العقيدة الواسطية  أسئلة و الأجاباتملخص لكتاب  شرح العقيدة الواسطية  أسئلة و الأجابات
ملخص لكتاب شرح العقيدة الواسطية أسئلة و الأجاباتalakeeda
 
لمعة الاعتقاد
لمعة الاعتقادلمعة الاعتقاد
لمعة الاعتقادalakeeda
 
لمعة الاعتقاد س و ج
لمعة الاعتقاد س و جلمعة الاعتقاد س و ج
لمعة الاعتقاد س و جalakeeda
 
التدمرية
التدمريةالتدمرية
التدمريةalakeeda
 
الأصول الثلاثة
الأصول الثلاثةالأصول الثلاثة
الأصول الثلاثةalakeeda
 
أسئلة العقيدة الطحاوية مع الأجابات
أسئلة العقيدة الطحاوية مع الأجاباتأسئلة العقيدة الطحاوية مع الأجابات
أسئلة العقيدة الطحاوية مع الأجاباتalakeeda
 
الفوائد المستفاده من كتاب التوحيد
الفوائد المستفاده من كتاب التوحيدالفوائد المستفاده من كتاب التوحيد
الفوائد المستفاده من كتاب التوحيدalakeeda
 
صفة العلو
صفة العلوصفة العلو
صفة العلوalakeeda
 

More Related Content

What's hot

شرح السنة للبربهاري
شرح السنة للبربهاريشرح السنة للبربهاري
شرح السنة للبربهاريalakeeda
 
فن التدبر في القرآن الكريم
فن التدبر في القرآن الكريمفن التدبر في القرآن الكريم
فن التدبر في القرآن الكريمwayislam
 
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابية
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابيةسلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابية
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابيةallahcom
 
افات اللسان
افات اللسانافات اللسان
افات اللسانalakeeda
 
ملخص العقيدة خاص 3
ملخص العقيدة خاص 3ملخص العقيدة خاص 3
ملخص العقيدة خاص 3Sof Wan
 
تفسير الايه 30 من سورة الاعراف
تفسير  الايه 30 من سورة الاعراف تفسير  الايه 30 من سورة الاعراف
تفسير الايه 30 من سورة الاعراف Najla Ismail
 
دكتو البنداري
دكتو البنداريدكتو البنداري
دكتو البنداريssuser2e4a96
 
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُ
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُتدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُ
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُCheery Al-Hamood
 
مفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafah
مفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafahمفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafah
مفهوم المخالفة - Mafhumul MukholafahIndra Lupiana
 
Tafsir Munir Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani )Banten
Tafsir Munir  Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani  )BantenTafsir Munir  Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani  )Banten
Tafsir Munir Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani )Bantenomwito
 
آية السيف و التحريض على العنف
آية السيف و التحريض على العنفآية السيف و التحريض على العنف
آية السيف و التحريض على العنفchamithami
 
تدبر القران الكريم
 تدبر القران الكريم  تدبر القران الكريم
تدبر القران الكريم Fouzia Sahlaoui
 
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5Abdullah Maher
 
المراحل الثمان لطالب فهم القرآن
المراحل الثمان لطالب فهم القرآنالمراحل الثمان لطالب فهم القرآن
المراحل الثمان لطالب فهم القرآنعرفت فالزم
 
المنير في احكام التجويد
المنير في احكام التجويدالمنير في احكام التجويد
المنير في احكام التجويدسمير بسيوني
 
Risalah ahlussunah wal jamaah
Risalah ahlussunah wal jamaahRisalah ahlussunah wal jamaah
Risalah ahlussunah wal jamaahKampus Menyan
 

What's hot (20)

شرح السنة للبربهاري
شرح السنة للبربهاريشرح السنة للبربهاري
شرح السنة للبربهاري
 
فن التدبر في القرآن الكريم
فن التدبر في القرآن الكريمفن التدبر في القرآن الكريم
فن التدبر في القرآن الكريم
 
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابية
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابيةسلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابية
سلفية الحافظ أحمد حجة على سلفية تجسيم الوهابية
 
افات اللسان
افات اللسانافات اللسان
افات اللسان
 
ملخص العقيدة خاص 3
ملخص العقيدة خاص 3ملخص العقيدة خاص 3
ملخص العقيدة خاص 3
 
تفسير الايه 30 من سورة الاعراف
تفسير  الايه 30 من سورة الاعراف تفسير  الايه 30 من سورة الاعراف
تفسير الايه 30 من سورة الاعراف
 
دكتو البنداري
دكتو البنداريدكتو البنداري
دكتو البنداري
 
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُ
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُتدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُ
تدبر القرآن الحُكمُ والحِكْمَةُ
 
مفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafah
مفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafahمفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafah
مفهوم المخالفة - Mafhumul Mukholafah
 
تدبر القران
تدبر القران تدبر القران
تدبر القران
 
Tafsir Munir Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani )Banten
Tafsir Munir  Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani  )BantenTafsir Munir  Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani  )Banten
Tafsir Munir Jilid 01 (Syech Imam Nawawi Albantani )Banten
 
تدبر القرآن
تدبر القرآنتدبر القرآن
تدبر القرآن
 
آية السيف و التحريض على العنف
آية السيف و التحريض على العنفآية السيف و التحريض على العنف
آية السيف و التحريض على العنف
 
تدبر القران الكريم
 تدبر القران الكريم  تدبر القران الكريم
تدبر القران الكريم
 
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5
هديه صلى الله عليه وسلم في قراءة القرآن 5
 
من الإيمان بالغيب الإيمان بفتنة القبر و نعيمه
من الإيمان بالغيب الإيمان بفتنة القبر و نعيمهمن الإيمان بالغيب الإيمان بفتنة القبر و نعيمه
من الإيمان بالغيب الإيمان بفتنة القبر و نعيمه
 
المراحل الثمان لطالب فهم القرآن
المراحل الثمان لطالب فهم القرآنالمراحل الثمان لطالب فهم القرآن
المراحل الثمان لطالب فهم القرآن
 
المنير في احكام التجويد
المنير في احكام التجويدالمنير في احكام التجويد
المنير في احكام التجويد
 
Risalah ahlussunah wal jamaah
Risalah ahlussunah wal jamaahRisalah ahlussunah wal jamaah
Risalah ahlussunah wal jamaah
 
م3
م3م3
م3
 

Similar to تمام المنة في شرح اصول السنة

قيام رمضان
قيام رمضانقيام رمضان
قيام رمضانTaha Rabea
 
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...MaymonSalim
 
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
12535_msader5.ppt
12535_msader5.ppt12535_msader5.ppt
12535_msader5.pptAbuMalika
 
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...MaymonSalim
 
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكرالقول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكرمبارك الدوسري
 
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...MaymonSalim
 
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...MaymonSalim
 
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةالعمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةHamid Benkhibech
 
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...MaymonSalim
 
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةالعمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةHamid Benkhibech
 
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكاملAhmedNaser92
 
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...MaymonSalim
 

Similar to تمام المنة في شرح اصول السنة (20)

وثن الجهة السادسة لأعلى لأبي محمد المقدسي Idol of the upper 6th direction
وثن الجهة السادسة لأعلى لأبي محمد المقدسي Idol of the upper 6th direction  وثن الجهة السادسة لأعلى لأبي محمد المقدسي Idol of the upper 6th direction
وثن الجهة السادسة لأعلى لأبي محمد المقدسي Idol of the upper 6th direction
 
قيام رمضان
قيام رمضانقيام رمضان
قيام رمضان
 
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...
الكامل في آيات وأحاديث المتقين مجتنبي الكبائر وما ورد فيهم من مدح وفضل ووعد و...
 
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 353 ) من سلسلة الكامل
 
12535_msader5.ppt
12535_msader5.ppt12535_msader5.ppt
12535_msader5.ppt
 
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 310 ) من سلسلة الكامل
 
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...
الكامل في أحاديث أن الصلاة والصيام والفرائض وفضائل الأعمال لا تكفّر الكبائر و...
 
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكرالقول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
القول المحرر في الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
 
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...
الكامل في أحاديث من أفضل الأعمال سرور تدخله علي مسلم والله في عون العبد ما كا...
 
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 321 ) من سلسلة الكامل
 
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 349 ) من سلسلة الكامل
 
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...
الكامل في أحاديث يأتي علي الناس زمان يصلون ويصومون وليس فيهم مؤمن وليخرجن الن...
 
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةالعمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
 
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 245 ) من سلسلة الكامل
 
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...
الكامل في أحاديث بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا فطوبي للغرباء وما ورد في ذلك ...
 
H 12 syar'i
H 12 syar'iH 12 syar'i
H 12 syar'i
 
استمطار الرحمات بإحياء السنن المهجورات مع فهرست
استمطار الرحمات بإحياء السنن المهجورات مع فهرستاستمطار الرحمات بإحياء السنن المهجورات مع فهرست
استمطار الرحمات بإحياء السنن المهجورات مع فهرست
 
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولةالعمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
العمرية فكرا ومنهجا وبناء دولة
 
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكاملكتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكامل
كتاب رقم ( 217 ) من سلسلة الكامل
 
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...
الكامل في أحاديث الدعاء وما ورد في الأمر به والإكثار منه وما ورد في فضله وكيف...
 

More from alakeeda

الصدقة و فضلها
الصدقة و فضلهاالصدقة و فضلها
الصدقة و فضلهاalakeeda
 
اثبات صفات الله تعالي
اثبات صفات الله تعالياثبات صفات الله تعالي
اثبات صفات الله تعاليalakeeda
 
ماحيات الذنوب
ماحيات الذنوبماحيات الذنوب
ماحيات الذنوبalakeeda
 
الأصول الستة
الأصول الستةالأصول الستة
الأصول الستةalakeeda
 
مواعظ الشافعي
مواعظ الشافعيمواعظ الشافعي
مواعظ الشافعيalakeeda
 
فتح رب البرية تخليص الحموية
فتح رب البرية تخليص الحمويةفتح رب البرية تخليص الحموية
فتح رب البرية تخليص الحمويةalakeeda
 
ما يدخل الجنة
ما يدخل الجنةما يدخل الجنة
ما يدخل الجنةalakeeda
 
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضان
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضانالقواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضان
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضانalakeeda
 
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطانإغاثة اللهفان من مصائد الشيطان
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطانalakeeda
 
اسباب ظهور الفتن في الدين
اسباب ظهور الفتن في الديناسباب ظهور الفتن في الدين
اسباب ظهور الفتن في الدينalakeeda
 
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدينalakeeda
 
اقوال ابن القيم
اقوال ابن القيماقوال ابن القيم
اقوال ابن القيمalakeeda
 
اذكار النوم
اذكار النوماذكار النوم
اذكار النومalakeeda
 
رسول الله صلى الله عليه وسلم
رسول الله صلى الله عليه وسلمرسول الله صلى الله عليه وسلم
رسول الله صلى الله عليه وسلمalakeeda
 
سنن مهجورة
سنن مهجورةسنن مهجورة
سنن مهجورةalakeeda
 
Muslims of burma (arkan)
Muslims of burma (arkan)Muslims of burma (arkan)
Muslims of burma (arkan)alakeeda
 
تعدد النيات في الصيام
تعدد النيات في الصيامتعدد النيات في الصيام
تعدد النيات في الصيامalakeeda
 
الاسماء الحسني
الاسماء الحسنيالاسماء الحسني
الاسماء الحسنيalakeeda
 
كلمات وألفاظ تخالف العقيدة
كلمات وألفاظ تخالف العقيدةكلمات وألفاظ تخالف العقيدة
كلمات وألفاظ تخالف العقيدةalakeeda
 

More from alakeeda (20)

الصدقة و فضلها
الصدقة و فضلهاالصدقة و فضلها
الصدقة و فضلها
 
اثبات صفات الله تعالي
اثبات صفات الله تعالياثبات صفات الله تعالي
اثبات صفات الله تعالي
 
ماحيات الذنوب
ماحيات الذنوبماحيات الذنوب
ماحيات الذنوب
 
الأصول الستة
الأصول الستةالأصول الستة
الأصول الستة
 
مواعظ الشافعي
مواعظ الشافعيمواعظ الشافعي
مواعظ الشافعي
 
فتح رب البرية تخليص الحموية
فتح رب البرية تخليص الحمويةفتح رب البرية تخليص الحموية
فتح رب البرية تخليص الحموية
 
ما يدخل الجنة
ما يدخل الجنةما يدخل الجنة
ما يدخل الجنة
 
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضان
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضانالقواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضان
القواعد الحسان في اسرار الطاعة و الاستعداد لرمضان
 
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطانإغاثة اللهفان من مصائد الشيطان
إغاثة اللهفان من مصائد الشيطان
 
اسباب ظهور الفتن في الدين
اسباب ظهور الفتن في الديناسباب ظهور الفتن في الدين
اسباب ظهور الفتن في الدين
 
عرفة
عرفةعرفة
عرفة
 
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين
--مقتطفات من ربع المنجيات ---مختصر منهاج القاصدين
 
اقوال ابن القيم
اقوال ابن القيماقوال ابن القيم
اقوال ابن القيم
 
اذكار النوم
اذكار النوماذكار النوم
اذكار النوم
 
رسول الله صلى الله عليه وسلم
رسول الله صلى الله عليه وسلمرسول الله صلى الله عليه وسلم
رسول الله صلى الله عليه وسلم
 
سنن مهجورة
سنن مهجورةسنن مهجورة
سنن مهجورة
 
Muslims of burma (arkan)
Muslims of burma (arkan)Muslims of burma (arkan)
Muslims of burma (arkan)
 
تعدد النيات في الصيام
تعدد النيات في الصيامتعدد النيات في الصيام
تعدد النيات في الصيام
 
الاسماء الحسني
الاسماء الحسنيالاسماء الحسني
الاسماء الحسني
 
كلمات وألفاظ تخالف العقيدة
كلمات وألفاظ تخالف العقيدةكلمات وألفاظ تخالف العقيدة
كلمات وألفاظ تخالف العقيدة
 

تمام المنة في شرح اصول السنة

  • 2. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫أصول‬»: ‫أي‬‫الحديث‬ ‫أهل‬ ‫عند‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫ل‬‫أصو‬. «‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫عليه‬ ‫كان‬ ‫بما‬ ‫التمسك‬ ‫بهم‬ ‫واإلقتداء‬»: *‫ف‬‫و‬‫معر‬ ‫هو‬ ‫كما‬ ‫التوحيد‬ ‫ذكر‬ ‫ن‬‫دو‬ ‫بالصحابة‬ ‫باإلقتداء‬ ‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫بدأ‬ ‫منها‬ ‫ر‬‫أمو‬ ‫عدة‬ ‫إلى‬ ‫هذا‬ ‫ويرجع‬ ‫املؤلفين‬ ‫عند‬: 1-‫ل‬‫األصو‬ ‫جميع‬ ِ‫يستوف‬ ‫لم‬ ‫املتن‬ ‫هذا‬ ‫أن‬. 2-‫التوحيد‬ ‫فيه‬ ‫الصحابة‬ ‫عليه‬ ‫كان‬ ‫بما‬ ‫التمسك‬ ‫أن‬. 3-‫التوحيد‬ ‫معرفة‬ ‫في‬ ‫واألجدر‬ ‫األولى‬ ‫هو‬ ‫الصحابة‬ ‫ذكر‬. 4-‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫وفاة‬ ‫بعد‬ ‫الصحابة‬ ‫من‬ ً ‫أحدا‬ ‫بأن‬ ‫صحيح‬ ‫سند‬ ‫يحفظ‬ ‫ال‬ ‫هما‬ ‫أمرين‬ ‫إلى‬‫فيرجع‬ ‫األثر‬ ‫وجد‬ ‫وإذا‬ ‫عقيدته‬‫في‬ ‫ك‬ ُ ‫ش‬: ‫أ‬-‫األثر‬ ‫صحة‬. ‫ب‬-‫يفهمه‬ ‫ما‬ ‫يخالف‬ ً ‫صحيحا‬ ً ‫وفهما‬ ‫معنى‬‫له‬ ‫فإن‬ ‫قليل‬ ‫وهذا‬ ‫األثر‬ ‫سند‬ ‫صح‬ ‫إذا‬ ‫الجاهل‬.
  • 3. ‫قال‬‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬:««‫فهي‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬ ‫البدع‬ ‫وترك‬‫ضاللة‬»: ‫والصحيح‬:‫بدعة‬ ‫محدث‬ ‫وكل‬ ‫وضاللة‬ ‫بدعة‬ ‫هي‬ ‫البدعة‬ ‫ألن‬ ‫باطل‬ ‫وتقسيمها‬ ‫البدع‬ ‫أن‬ ‫النار‬ ‫في‬ ‫ضاللة‬ ‫وكل‬ ‫ضاللة‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬. *‫تعالى‬ ‫قال‬ ‫سابق‬ ‫غير‬ ‫يء‬ ‫ش‬ ‫إحداث‬ ‫أصلها‬ ‫البدعة‬[ :ِ‫ض‬ْ‫ر‬ َ ‫األ‬َ‫و‬ ِ‫ات‬َ‫او‬ َ‫م‬ َّ‫الس‬ ُ‫يع‬ ِ‫د‬َ‫ب‬] {‫األنعام‬:101}‫سابق‬ ‫غير‬ ‫وتعالى‬‫سبحانه‬ ً ‫شيئا‬ ‫أحدث‬ ‫أي‬. ‫وقال‬‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫هللا‬‫ل‬‫سو‬‫ر‬:«‫د‬‫ر‬‫فهو‬ ‫منه‬ ‫ليس‬ ‫ما‬ ‫أمرنا‬ ‫في‬ ‫أحدث‬ ‫من‬» *‫العلم‬ ‫أهل‬ ‫بعض‬ ‫قال‬:«‫املعصية‬ ‫من‬‫إلبليس‬ ‫أحب‬ ‫البدعة‬»‫البدعة‬ ‫صاحب‬ ‫ألن‬ ‫التوبة‬ ‫ويرجو‬ ‫معصية‬‫أنها‬ ‫يعلم‬ ‫املعصية‬ ‫صاحب‬ ‫وأما‬ ‫الدين‬ ‫من‬ ‫بأنها‬ ‫ويعتقد‬ ‫يعملها‬ ‫املعصية‬ ‫من‬ ‫أشد‬ ‫البدعة‬ ‫فإن‬ ‫ولذا‬ ‫منها‬.
  • 4. ‫قال‬‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬:««‫فهي‬ ‫بدعة‬ ‫وكل‬ ‫البدع‬ ‫وترك‬‫ضاللة‬»: *‫هما‬ ‫قسمين‬ ‫إلى‬ ‫البدعة‬ ‫الحديث‬ ‫أهل‬ ‫م‬ َّ‫قس‬: 1-‫مفسقة‬ ‫بدعة‬:‫مثل‬:«‫املواليد‬ ‫بدعة‬»‫فاسق‬ ‫وصاحبها‬. 2-‫مكفرة‬ ‫بدعة‬:‫مثل‬:«‫األموات‬ ‫دعاء‬»‫كافر‬ ‫وصاحبها‬. *‫هما‬ ‫قسمين‬ ‫على‬ ‫األعمال‬ ‫في‬ ‫البدعة‬: 1-‫خاصة‬ ‫أعمال‬ ‫بدع‬:‫لوحده‬ ‫عبادة‬ ‫عمل‬ ‫أداء‬ ‫الشخص‬ ‫اد‬‫ر‬‫أ‬ ‫إذا‬ ‫وذلك‬. 2-‫عامة‬ ‫أعمال‬ ‫بدع‬:‫مثل‬ ‫عبادة‬ ‫عمل‬ ‫أداء‬ ‫مجموعة‬ ‫اد‬‫ر‬‫أ‬ ‫إذا‬ ‫وذلك‬:‫يفعله‬ ‫ما‬ ‫الصوفية‬. *‫ب‬‫ر‬‫يقا‬ ‫ما‬ ‫وفيها‬ ‫الجنائز‬ ‫في‬ ‫البدع‬ ‫أكثر‬(180)‫الحاضر‬ ‫الوقت‬ ‫في‬ ‫بدعة‬.
  • 5. ‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:«‫األهواء‬ ‫أصحاب‬ ‫مع‬ ‫والجلوس‬ ‫الخصومات‬ ‫وترك‬ ‫في‬ ‫والخصومات‬ ‫والجدال‬ ‫المراء‬ ‫وترك‬‫الدين‬»: *‫منها‬ ً ‫دائما‬‫سيئة‬ ‫ن‬‫تكو‬ ‫املجادلة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ثم‬: 1-‫والتشكيك‬ ‫الشك‬. 2-‫امللة‬ ‫من‬ ‫ج‬‫و‬‫الخر‬. ‫السلف‬‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫ومنهم‬‫املجادلة‬ ‫ن‬‫يكرهو‬ ‫الصالح‬. * ً ‫قائال‬ ‫البدع‬ ‫أهل‬ ‫يجادل‬ ‫من‬ ‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫ى‬ ‫أوص‬:«‫شك‬ ‫ديننا‬ ‫في‬ ‫ليس‬ ‫تكلمه‬ ‫وال‬ ‫الدليل‬ ‫واعطه‬».
  • 6. ‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:««‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫آثار‬ ‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬ ‫القرآن‬ ‫دالئل‬ ‫وهي‬ ‫القرآن‬ ‫ِّر‬‫س‬‫تف‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬»:»: *‫هي‬ ‫أقسام‬ ‫ثالثة‬ ‫على‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫ل‬‫الرسو‬ ‫آثار‬: 1-‫أفعاله‬. 2-‫أقواله‬. 3-‫اته‬‫ر‬‫تقري‬. *‫وهي‬ ‫أقسام‬ ‫إلى‬ ‫تنقسم‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أفعال‬: 1-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫الوجوب‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬. 2-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫االستحباب‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬. 3-‫أقواله‬ ‫بداللة‬‫اإلباحة‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬. 4-‫أقواله‬ ‫بداللة‬ ‫العادة‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬. 5-‫مثل‬ ‫أفعاله‬ ‫بداللة‬ ‫الخصوصية‬ ‫على‬ ‫تدل‬ ‫أفعال‬:‫واجه‬‫ز‬‫و‬ ‫الصيام‬ ‫في‬ ‫املواصلة‬ ‫األجنبية‬ ‫أة‬‫ر‬‫بامل‬ ‫والخلوة‬.
  • 7. ‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:««‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫آثار‬ ‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬‫وسلم‬‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬‫القرآن‬ ‫دالئل‬ ‫وهي‬ ‫القرآن‬ ‫ِّر‬‫س‬‫تف‬»:»: ‫للبدعة؟‬ ً ‫ومميتا‬ ‫نة‬ ُّ‫للس‬ ً ‫محييا‬ ‫ن‬‫تكو‬ ‫كيف‬ 1-‫اإلمكان‬ ‫بقدر‬ ‫بها‬ ‫واإلحاطة‬ ‫بالسنة‬ ‫العلم‬. 2-‫بتركها‬ ‫شرعي‬ ‫بعذر‬‫إال‬‫مخالفتها‬ ‫وعدم‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫إلى‬‫الدعوة‬. 3-‫والعمل‬ ‫العلم‬ ‫بعد‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫إلى‬ ‫الدعوة‬. 4-‫السنة‬ ‫تبليغ‬‫على‬ ‫الصبر‬. 5-‫واألفعال‬ ‫باألقوال‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫عن‬ ‫املدافعة‬.
  • 8. ‫قال‬‫رحمه‬ ‫المؤلف‬‫اهلل‬:««‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫آثار‬ ‫عندنا‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬ ‫القرآن‬ ‫دالئل‬ ‫وهي‬ ‫القرآن‬ ‫ِّر‬‫س‬‫تف‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫وال‬»:»: •‫قال‬‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫القيم‬ ‫ابن‬:«‫تبليغ‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬‫نة‬ ُ‫س‬ ‫تبليغ‬ ‫السنن‬ ‫تبليغ‬ ‫وأما‬ ‫الناس‬ ‫من‬ ٌ‫كثير‬ ‫يفعله‬ ‫السهام‬ ‫تبليغ‬ ‫ألن‬ ‫األعداء‬ ‫ر‬‫نحو‬ ‫في‬ ‫السهام‬ ‫األنبياء‬ ‫ثة‬‫ر‬‫و‬‫إال‬ ‫به‬ ‫يقوم‬ ‫فال‬». *‫منها‬ ‫ر‬‫بأمو‬ ‫ن‬‫يكو‬ ‫آن‬‫ر‬‫بالق‬ ‫آن‬‫ر‬‫الق‬ ‫تفسير‬: 1-‫مبهمة‬ ‫ى‬‫أخر‬ ‫آية‬ ‫تفسر‬‫اآلية‬ ‫بأن‬. 2-‫اآلية‬ ‫تفسير‬ ‫نصوص‬ ‫عن‬ ‫البحث‬. 3-‫التفسيرية‬ ‫اجع‬‫ر‬‫وامل‬ ‫بالكتب‬ ‫االستعانة‬.
  • 9. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫ـال‬‫ث‬‫األم‬ ‫لها‬ ‫تضرب‬ ‫وال‬ ‫قياس‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫في‬ ‫وليس‬‫وال‬ ‫وترك‬ ‫اإلتباع‬ ‫هو‬ ‫إنما‬ ،‫األهواء‬ ‫وال‬ ‫بالعقول‬ ‫تدرك‬‫الهوى‬»: ‫تفسير‬‫نة‬ ُّ‫والس‬ ‫آن‬‫ر‬‫الق‬ ‫تفسير‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫باإلجماع‬ ‫نة‬ ُّ‫والس‬ ‫آن‬‫ر‬‫الق‬‫بالقياس‬‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫وهو‬ ‫بشرط‬ ‫وذلك‬‫الصحابة‬ ‫وأقوال‬ ‫الصحيحة‬ ‫نة‬ ُّ‫والس‬‫الكتاب‬ ‫من‬ ‫بالنقل‬ ‫ك‬‫ر‬‫تد‬ ‫ند‬ َّ‫الس‬ ‫صحة‬..
  • 10. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬«‫ولم‬ ‫خصلة‬ ‫منها‬ ‫ترك‬ ‫من‬ ‫التي‬ ‫الالزمة‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫ومن‬ ‫أهلها‬ ‫من‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ،‫بها‬ ‫ويؤمن‬ ‫يقبلها‬» *‫قوله‬:«‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫من‬»:‫الصالح‬ ‫السلف‬ ‫اعتقاد‬ ‫جملة‬ ‫من‬ ‫أي‬. *‫قوله‬:«‫مة‬‫ز‬‫الال‬»:‫منها‬ ‫بد‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫الواجبة‬ ‫أي‬. *‫قوله‬:«‫خصلة‬»: ً ‫ا‬‫ر‬‫كاف‬ ‫أصبح‬ ‫تركها‬ ‫إذا‬ ‫شعبة‬ ‫أو‬ ‫أمر‬ ‫أو‬ ‫طريقة‬ ‫أي‬.
  • 11. ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬ ‫قال‬‫هللا‬«‫هللا‬ ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬ ‫قال‬:«‫تصديق‬‫ل‬‫ا‬‫و‬ ‫ورشه‬ ‫خريه‬ ‫ابلقدر‬ ‫اإلميان‬ ‫يقال‬ ‫ال‬ ،‫هبا‬ ‫اإلميان‬‫و‬ ‫فيه‬ ‫ابألحاديث‬:«‫م‬َ‫ل‬»‫وال‬«‫يف‬‫ك‬»‫هبا‬ ‫اإلميان‬‫و‬ ‫تصديق‬‫ل‬‫ا‬ ‫هو‬ ‫إمنا‬ ‫اإلميان‬ ‫يه‬‫فعل‬ ،‫هل‬ ‫حمك‬ُ‫أ‬‫و‬ ‫ذكل‬ ‫في‬ُ‫ك‬ ‫فقد‬ ،‫عقهل‬ ‫بلغه‬‫ي‬‫و‬ ،‫احلديث‬ ‫سري‬‫تف‬ ‫يعرف‬ ‫مل‬ ‫ومن‬ ‫حديث‬ ‫مثل‬ ،‫هل‬ ‫سلمي‬‫لت‬‫ا‬‫و‬ ‫به‬:«‫املصدوق‬ ‫الصادق‬»،‫القدر‬ ‫يف‬ ‫مثهل‬ ‫اكن‬ ‫ما‬ ‫ومثل‬ ‫وإمنا‬ ،‫متع‬‫س‬‫مل‬‫ا‬ ‫مهنا‬ ‫توحش‬‫س‬‫ا‬‫و‬ ،‫األسامع‬ ‫عن‬ ‫نبت‬ ‫وإن‬ ‫لكها‬ ‫الرؤية‬ ‫أحاديث‬ ‫ومثل‬ ‫عن‬ ‫املأثورات‬ ‫األحاديث‬ ‫من‬ ‫وغريها‬ ،ً‫ا‬‫احد‬‫و‬ ً‫ا‬‫ف‬‫ر‬‫ح‬ ‫مهنا‬ َّ‫د‬‫ير‬ ‫ال‬ ‫أن‬‫و‬ ‫هبا‬ ‫اإلميان‬ ‫يه‬‫عل‬ ‫القدر‬ ‫يف‬ ‫الالكم‬ ‫فإن‬ ،‫اجلدال‬ ‫تعمل‬‫ي‬ ‫وال‬ ،‫ناظره‬‫ي‬ ‫وال‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫خيامص‬ ‫ال‬ ‫أن‬‫و‬ ،‫ثقات‬‫ل‬‫ا‬ ‫صاحبه‬ ‫يكون‬ ‫ال‬ ،‫نه‬‫ع‬ ‫ومهنيي‬ ،‫مكروه‬ ‫سنن‬‫ل‬‫ا‬ ‫من‬ ‫وغريها‬ ‫القرآن‬‫و‬ ‫الرؤية‬‫و‬-‫وإن‬ ‫نة‬ ُّ‫س‬‫ل‬‫ا‬ ‫بالكمه‬ ‫أصاب‬-‫ابآلاثر‬ ‫يؤمن‬‫و‬ ‫م‬‫سمل‬‫ي‬‫و‬ ‫اجلدال‬ ‫يدع‬ ‫حىت‬ ‫نة‬ ُّ‫س‬‫ل‬‫ا‬ ‫أهل‬ ‫من‬»
  • 12. ‫وشره‬ ‫خيره‬ ‫والقدر‬ ‫بالقضاء‬ ‫الرضا‬ ‫تحقيق‬ ‫أسباب‬: 1-‫الشبهات‬ ‫من‬ ‫القلوب‬ ‫شفاء‬‫فيها‬ ‫فإن‬ ‫الصحيحة‬ ‫واآلثار‬ ‫النصوص‬ ‫معرفة‬. 2-‫النصوص‬ ‫لهذه‬ ‫املطلق‬ ‫التسليم‬. 3-‫وتعالى‬ ‫سبحانه‬ ‫هللا‬ ‫سر‬ ‫القدر‬ ‫أن‬ ‫اعلم‬. 4- ً ‫مطلقا‬ ‫القدر‬ ‫في‬ ‫واملجادلة‬ ‫الخوض‬ ‫عدم‬. 5-‫عنها‬ ‫وتوقيفه‬ ‫ده‬‫ر‬ ‫فيجب‬ ‫القدر‬ ‫في‬ ‫واملجادلة‬ ‫الخوض‬ ‫اد‬‫ر‬‫أ‬ ‫من‬. 6-‫ليصيبك‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ‫أخطأك‬ ‫وما‬ ‫ليخطأك‬ ‫يكن‬ ‫لم‬ ‫أصابك‬ ‫ما‬ ‫أن‬ ‫تعلم‬ ‫أن‬. 7-‫والقدر‬ ‫القضاء‬ ‫باب‬ ‫غلق‬ ‫ومسلمة‬ ‫مسلم‬ ‫كل‬ ‫على‬ ‫يجب‬. 8-‫االبتالء‬ ‫ل‬‫و‬‫نز‬ ‫عند‬ ‫العالج‬:‫ل‬‫قو‬«‫فعل‬‫شاء‬ ‫وما‬ ‫هللا‬ ‫قدر‬»‫مسلم‬ ‫اه‬‫و‬‫ر‬.
  • 13. ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬‫اهلل‬«‫يقول‬ ‫أن‬ ‫يصح‬ ‫وال‬ ،‫بمخلوق‬ ‫وليس‬ ‫اهلل‬ ‫كالم‬ ‫والقرآن‬: ‫قال‬ ،‫بمخلوق‬ ‫ليس‬:،‫مخلوق‬ ٌ‫ء‬‫شي‬ ‫منه‬ ‫وليس‬ ،‫منه‬ ٍ‫ن‬‫ببائ‬ ‫ليس‬ ‫اهلل‬ ‫كالم‬ َّ‫ن‬‫فإ‬ ‫فقال‬ ‫فيه‬ ‫وقف‬ ‫ومن‬ ،‫وغيره‬ ‫باللفظ‬ ‫قال‬ ‫ومن‬ ،‫فيه‬ ‫أحدث‬ ‫من‬ ‫ومناظرة‬ ‫وإياك‬: «‫اهلل‬ ‫كالم‬ ‫هو‬ ‫وإنما‬ ‫بمخلوق‬ ‫ليس‬ ‫أو‬ ‫مخلوق‬ ‫أدري‬ ‫ال‬»‫بدعة‬ ‫صاحب‬ ‫فهذا‬ ، ‫قال‬ ‫من‬ ‫مثل‬:«‫مخلوق‬ ‫هو‬»‫بمخلوق‬ ‫ليس‬ ‫اهلل‬ ‫كالم‬ ‫هو‬ ‫وإنما‬» *‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫قال‬:«‫آن‬‫ر‬‫الق‬‫ق‬‫مخلو‬‫غير‬ ‫ل‬َّ‫منز‬ ‫هللا‬ ‫كالم‬‫يعود‬ ‫وإليه‬ ‫بدأ‬ ‫منه‬ ‫امللة‬ ‫من‬ ً ‫مخرجا‬ ً ‫ا‬‫ر‬‫كف‬ ٌ‫كافر‬‫فهو‬ ‫ذلك‬‫غير‬ ‫قال‬ ‫ومن‬».
  • 14. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫روي‬ ‫كما‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫بالرؤية‬ ‫واإليمان‬ ‫فإنه‬ ،‫ربه‬ ‫رأى‬ ‫قد‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫وأن‬ ‫الصحاح‬ ‫األحاديث‬ ‫من‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫قتادة‬ ‫رواه‬ ‫صحيح‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫مأثور‬ ‫بن‬ ‫يوسف‬ ‫عن‬ ‫زيد‬ ‫بن‬ ‫علي‬ ‫ورواه‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫أبان‬ ‫بن‬ ‫الحكم‬ ‫ورواه‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫عندنا‬ ‫والحديث‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫مهران‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫فيه‬ ‫نناظر‬ ‫وال‬ ،‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫به‬ ‫نؤمن‬ ‫ولكن‬ ،‫بدعة‬ ‫فيه‬ ‫والكالم‬ ،‫وسلم‬»: ‫فهو‬‫هذا‬‫في‬‫خالفهم‬‫من‬‫و‬‫القيامة‬‫يوم‬‫بهم‬‫ر‬‫ن‬‫و‬‫ير‬‫املؤمنين‬‫أن‬‫والجماعة‬‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬‫أجمع‬ ‫إما‬‫أحد‬‫فهو‬ ‫به‬‫قال‬‫ومن‬‫البدع‬ ‫أهل‬‫من‬: 1-‫الغالب‬‫وهو‬ ‫البدع‬‫أهل‬ ‫من‬‫أنه‬. 2-‫فأقره‬ ‫به‬‫فاغتر‬‫البدع‬ ‫أهل‬‫عن‬‫الكالم‬ ‫ينقل‬‫من‬ ‫أنه‬. *‫هللا‬‫ل‬‫سو‬‫ر‬‫ل‬‫بقو‬ ‫وذلك‬‫الدنيا‬‫في‬‫به‬‫ر‬‫ى‬‫ير‬‫ال‬‫اإلنسان‬‫بأن‬‫مسلم‬‫صحيح‬‫في‬‫جاء‬:«‫اعلموا‬ ‫يموت‬‫حتى‬‫به‬‫ر‬ ‫ى‬‫ير‬‫ال‬‫أحدكم‬‫أن‬».
  • 15. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫روي‬ ‫كما‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫بالرؤية‬ ‫واإليمان‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫وأن‬ ‫الصحاح‬ ‫األحاديث‬ ‫من‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬‫وسلم‬‫قد‬‫فإنه‬ ،‫ربه‬ ‫رأى‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫مأثور‬‫وسلم‬‫صحيح‬،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫قتادة‬ ‫رواه‬ ‫بن‬ ‫يوسف‬ ‫عن‬ ‫زيد‬ ‫بن‬ ‫علي‬ ‫ورواه‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫أبان‬ ‫بن‬ ‫الحكم‬ ‫ورواه‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫عندنا‬ ‫والحديث‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫مهران‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫فيه‬ ‫نناظر‬ ‫وال‬ ،‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫به‬ ‫نؤمن‬ ‫ولكن‬ ،‫بدعة‬ ‫فيه‬ ‫والكالم‬ ،‫وسلم‬»: ‫وجل‬‫عز‬‫هللا‬‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬‫في‬‫مسائل‬: 1-‫والجماعة‬‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬ ‫معتقد‬‫هو‬‫القيامة‬‫يوم‬‫في‬‫لربهم‬‫املؤمنين‬‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬‫إن‬. 2-‫ذلك‬‫على‬‫الصحيحة‬‫والسنة‬‫الكتاب‬‫في‬‫دة‬‫ر‬‫الوا‬‫النصوص‬‫جاءت‬. 3-‫عليها‬‫مجمع‬‫القيامة‬‫يوم‬‫في‬‫لربهم‬‫املؤمنين‬‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬‫إن‬. 4-‫أهل‬‫إال‬‫القيامة‬‫يوم‬‫في‬‫ية‬‫ؤ‬‫الر‬ ‫ينكر‬‫ال‬‫البدع‬.
  • 16. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫روي‬ ‫كما‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫بالرؤية‬ ‫واإليمان‬ ‫عن‬ ‫مأثور‬ ‫فإنه‬ ،‫ربه‬ ‫رأى‬ ‫قد‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫وأن‬ ‫الصحاح‬ ‫األحاديث‬ ‫من‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫النبيصلى‬‫وسلم‬‫صحيح‬‫أبان‬ ‫بن‬ ‫الحكم‬ ‫ورواه‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫قتادة‬ ‫رواه‬ ‫والحديث‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫مهران‬ ‫بن‬ ‫يوسف‬ ‫عن‬ ‫زيد‬ ‫بن‬ ‫علي‬ ‫ورواه‬ ،‫عباس‬ ‫ابن‬ ‫عن‬ ‫عكرمة‬ ‫عن‬ ‫به‬ ‫نؤمن‬ ‫ولكن‬ ،‫بدعة‬ ‫فيه‬ ‫والكالم‬ ،‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫عن‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫عندنا‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫فيه‬ ‫نناظر‬ ‫وال‬ ،‫ظاهره‬ ‫على‬ ‫جاء‬ ‫كما‬»: ‫عز‬ ‫هللا‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬ ‫في‬ ‫مسائل‬‫وجل‬: 5-‫التحقيق‬‫رصات‬ُ‫الع‬‫في‬ ‫ذلك‬ ‫أو‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬‫في‬ ‫والكافر‬ ‫واملنافق‬ ‫املؤمن‬ ‫كافة‬ ‫للناس‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫الر‬‫أن‬. 6-‫إن‬‫عليهم‬‫عذاب‬ ‫أشد‬‫النار‬ ‫ألهل‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫الر‬‫عدم‬ ‫وإن‬ ‫النعيم‬‫أفضل‬‫الجنة‬‫ألهل‬‫الجنة‬‫في‬ ‫هللا‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬. 7-‫ن‬‫املؤمنو‬‫هللا‬‫حمه‬‫ر‬ ‫القيم‬‫ابن‬‫وقال‬ ‫حقيقية‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫ر‬ ‫وهي‬‫ا‬‫و‬‫شاؤ‬ ‫متى‬‫الجنة‬‫في‬ ‫بهم‬‫ر‬ ‫ن‬‫و‬‫ير‬:«‫إن‬ ‫وتعالى‬ ‫سبحانه‬ ‫هللا‬ ‫ية‬‫ؤ‬‫لر‬ ‫باب‬ ‫منها‬ ‫أبواب‬ ‫بعة‬‫ر‬‫أ‬‫الجنة‬‫في‬ ‫للمؤمنين‬». 8-‫األحاديث‬‫ية‬‫ؤ‬‫الر‬‫إثبات‬‫في‬ ‫دة‬‫ر‬‫الوا‬(300)‫ومتنها‬ ‫وأسانيدها‬‫طرقها‬ ‫باختالف‬ ً ‫حديثا‬. 9-‫التحقيق‬‫املدينة‬‫إلى‬‫الهجرة‬ ‫قبل‬ ‫اج‬‫ر‬‫واملع‬‫اء‬‫ر‬‫اإلس‬ ‫ليلة‬‫في‬ ‫به‬‫ر‬ َ‫ير‬‫لم‬ ‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬‫صلى‬ ‫النبي‬‫أن‬ ‫بقوله‬:«‫اه‬‫ر‬‫أ‬ ‫أنى‬ ً ‫ا‬‫ر‬‫نو‬»‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬‫صلى‬ ‫بقوله‬‫الهجرة‬ ‫بعد‬‫املنام‬ ‫في‬ ‫به‬‫ر‬ ‫أى‬‫ر‬‫و‬:«‫بي‬‫ر‬ ‫أيت‬‫ر‬ ‫إني‬ ‫ة‬‫ر‬‫صو‬ ‫بأحسن‬».
  • 17. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫جاء‬ ‫كما‬ ،‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫بالميزان‬ ‫واإليمان‬:«‫العبد‬ ‫يوزن‬ ‫بعوضة‬ ‫جناح‬ ‫يزن‬ ‫فال‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬»،‫األثر‬ ‫في‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫العباد‬ ‫أعمال‬ ‫وتوزن‬ ‫مجادلته‬ ُ‫ك‬‫وتر‬ ‫ذلك‬ ِّ‫د‬‫ر‬ ‫من‬ ‫عن‬ ‫واإلعراض‬ ،‫به‬ ‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫واإليمان‬»: ‫هي‬ ‫أقسام‬ ‫ثالثة‬ ‫على‬ ‫ان‬‫ز‬‫املي‬ ‫في‬ ‫يوضع‬ ‫الذي‬ ‫العلم‬ ‫أهل‬ ‫م‬ َّ‫قس‬: 1-‫الدنيا‬ ‫في‬ ‫اإلنسان‬ ‫على‬ ‫كتبت‬‫التي‬ ‫الصحائف‬. 2-‫واألقوال‬ ‫األعمال‬. 3-‫ان‬‫ز‬‫املي‬ ‫في‬ ‫ن‬‫ز‬‫يو‬ ‫نفسه‬ ‫اإلنسان‬.
  • 18. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫جاء‬ ‫كما‬ ،‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫بالميزان‬ ‫واإليمان‬:«‫يوم‬ ‫العبد‬ ‫يوزن‬ ‫بعوضة‬ ‫جناح‬ ‫يزن‬ ‫فال‬ ‫القيامة‬»‫به‬ ‫واإليمان‬ ،‫األثر‬ ‫في‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫العباد‬ ‫أعمال‬ ‫وتوزن‬ ‫مجادلته‬ ُ‫ك‬‫وتر‬ ‫ذلك‬ ِّ‫د‬‫ر‬ ‫من‬ ‫عن‬ ‫واإلعراض‬ ،‫به‬ ‫والتصديق‬»: *‫ان‬‫ز‬‫املي‬‫في‬‫نوعين‬‫على‬‫األعمال‬‫ن‬‫ز‬‫و‬: 1-‫نار‬‫إلى‬‫وإما‬‫جنة‬‫إلى‬‫فإما‬‫املؤمنين‬‫أعمال‬‫ن‬‫ز‬‫و‬. 2-‫يظلمهم‬‫لم‬‫وتعالى‬‫سبحانه‬‫هللا‬‫بأن‬‫ليعلموا‬‫ولكن‬ ‫النار‬‫إلى‬‫ومصيرهم‬ ‫ار‬ َّ‫الكف‬‫أعمال‬‫ن‬‫ز‬‫و‬ ‫بها‬‫ا‬‫و‬‫ويقر‬‫أعمالهم‬‫إلى‬‫ا‬‫و‬‫وينظر‬. *‫هللا‬‫حمه‬‫ر‬‫ي‬ ‫املقدس‬‫قدامة‬‫ابن‬‫ومنهم‬‫العلم‬‫أهل‬‫بعض‬‫قال‬:«‫ولسان‬ ‫كفتان‬‫له‬‫ان‬‫ز‬‫املي‬‫بأن‬» ‫بدليل‬‫إال‬ ‫فيه‬‫الكالم‬‫ز‬‫يجو‬‫وال‬ ‫غيبي‬‫أمر‬‫وهو‬‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬‫النبي‬‫عن‬‫يثبت‬‫لم‬‫وهذا‬ ‫األدلة‬‫وعليه‬‫والصحيح‬:‫نفسه‬‫واإلنسان‬‫واألقوال‬‫واألعمال‬‫الصحائف‬ ‫كفتان‬‫له‬‫ان‬‫ز‬‫املي‬‫أن‬ ‫إلى‬‫ينظر‬‫تساوت‬‫وإن‬ ‫النار‬‫دخل‬‫السيئات‬‫جحت‬‫ر‬‫و‬‫وإن‬‫الجنة‬‫دخل‬‫الحسنات‬‫جحت‬‫ر‬‫فإن‬ ‫أعماله‬.
  • 19. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫بينهم‬ ‫ليس‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫العباد‬ ‫ِّم‬‫ل‬‫ُك‬‫ي‬ ‫تعالى‬ ‫اهلل‬ ‫وأن‬ ‫به‬ ‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫واإليمان‬ ‫ترجمان‬ ‫وبينه‬» ‫وهي‬‫فعلية‬ ‫ذاتية‬ ‫صفة‬ ‫وهي‬ ‫يتكلم‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫هللا‬ ‫أن‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫ل‬‫أصو‬ ‫من‬ ‫بأنه‬ ‫وذلك‬ ‫ويتكلم‬ ‫آن‬‫ر‬‫بالق‬ ‫وذلك‬ ‫تكلم‬ ‫وتعالى‬ ‫سبحانه‬ ‫وأنه‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫هلل‬ ‫كمال‬ ‫صفة‬ ‫إال‬ ‫أحد‬ ‫من‬‫ما‬ ‫وذلك‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫في‬ ‫يتكلم‬ ‫وسوف‬ ‫فالن‬ ‫أحب‬ ‫أني‬ ‫السماء‬ ‫ألهل‬ ‫ينادي‬ ‫ترجمان‬ ‫هللا‬ ‫وبين‬ ‫بينه‬ ‫ليس‬ ‫هللا‬ ‫سيكلمه‬.
  • 20. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫لرسول‬ ‫وأن‬ ‫بالحوض‬ ‫واإليمان‬ ‫كعدد‬ ‫آنيته‬ ،‫شهر‬ ‫مسيرة‬ ‫طوله‬ ‫مثل‬ ‫عرضه‬ ُ‫ه‬‫َّت‬‫م‬‫أ‬ ‫عليه‬ ُ‫د‬ِ‫ر‬َ‫ت‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ً‫ا‬‫حوض‬ ‫وسلم‬ ‫وجه‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫األخبار‬ ‫به‬ ‫صحت‬ ‫ما‬ ‫على‬ ،‫السماء‬ ‫نجوم‬»: ‫بالحوض‬ ‫اإليمان‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: 1-‫بالحوض‬ ‫والتصديق‬ ‫اإليمان‬ ‫على‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫أجمع‬. 2-‫متواترة‬ ‫صحيحة‬ ‫الحوض‬ ‫أحاديث‬. 3- ً ‫حوضا‬ ‫نبي‬ ‫لكل‬ ‫بأن‬ ‫النصوص‬ ‫دلت‬. 4-‫نبينا‬ ‫حوض‬ ‫هو‬ ‫األحواض‬ ‫هذه‬ ‫وأشرف‬ ‫وأفضل‬ ‫أعظم‬.
  • 21. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫لرسول‬ ‫وأن‬ ‫بالحوض‬ ‫واإليمان‬ ‫نجوم‬ ‫كعدد‬ ‫آنيته‬ ،‫شهر‬ ‫مسيرة‬ ‫طوله‬ ‫مثل‬ ‫عرضه‬ ُ‫ه‬‫َّت‬‫م‬‫أ‬ ‫عليه‬ ُ‫د‬ِ‫ر‬َ‫ت‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ً‫ا‬‫حوض‬ ‫وجه‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫األخبار‬ ‫به‬ ‫صحت‬ ‫ما‬ ‫على‬ ،‫السماء‬»: ‫بالحوض‬ ‫اإليمان‬ ‫في‬‫مسائل‬: 1-‫أحلى‬‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬‫النبي‬ ‫حوض‬‫أن‬‫الصحيحة‬‫الصريحة‬‫النصوص‬ ‫بينت‬ ‫شهر‬‫مسيرة‬ ‫وعرضه‬‫أطوله‬‫السماء‬‫نجوم‬ ‫عدد‬ ‫آنيته‬ ‫اللبن‬‫من‬ ‫وأبيض‬‫العسل‬‫من‬. 6-‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬ ‫نبينا‬‫حوض‬‫هو‬‫أنبيائهم‬‫أحواض‬‫على‬ ً ‫ودا‬‫ر‬‫و‬‫الناس‬‫أكثر‬ ‫وأمته‬. 7-‫الحوض‬‫عند‬‫أمته‬ ‫ينتظر‬‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬ ‫النبي‬. 8-‫أبدا‬ ‫بعدها‬‫يظمأ‬‫ال‬ ‫الحوض‬‫هذا‬ ‫من‬‫شرب‬‫من‬ ‫أن‬. 9-‫أم‬ ‫اط‬‫ر‬‫الص‬ ‫قبل‬‫هو‬‫هل‬‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬ ‫النبي‬‫حوض‬‫في‬‫العلماء‬‫اختلف‬ ‫االعتقاد‬ ‫في‬‫الخالف‬‫هذا‬‫يضر‬‫وال‬ ‫اط‬‫ر‬‫الص‬ ‫قبل‬ ‫أنه‬‫واألقرب‬ ‫بعده‬.
  • 22. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫لرسول‬ ‫وأن‬ ‫بالحوض‬ ‫واإليمان‬ ‫كعدد‬ ‫آنيته‬ ،‫شهر‬ ‫مسيرة‬ ‫طوله‬ ‫مثل‬ ‫عرضه‬ ُ‫ه‬‫َّت‬‫م‬‫أ‬ ‫عليه‬ ُ‫د‬ِ‫ر‬َ‫ت‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ً‫ا‬‫حوض‬ ‫وسلم‬ ‫وجه‬ ‫غير‬ ‫من‬ ‫األخبار‬ ‫به‬ ‫صحت‬ ‫ما‬ ‫على‬ ،‫السماء‬ ‫نجوم‬»: ‫اإليمان‬ ‫في‬ ‫مسائل‬‫بالحوض‬: 10‫الدين‬ ‫في‬ ‫العقائد‬ ‫جملة‬ ‫من‬ ‫املسلم‬ ‫يعتقدها‬ ‫عقيدة‬ ‫بالحوض‬ ‫اإليمان‬. 11-‫الحوض‬ ‫ن‬‫يردو‬ ‫ال‬ ‫ن‬‫واملنافقو‬ ‫الكفار‬. 12-‫منه‬ ‫ويشرب‬ ‫الحوض‬ ‫على‬ ‫يرد‬ ‫أن‬ ‫هللا‬ ‫يسأل‬ ‫أن‬ ‫للمسلم‬ ‫يستحب‬«‫هللا‬ ‫نسأل‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫نبينا‬ ‫حوض‬ ‫من‬ ‫نشرب‬ ‫أن‬ ‫ولكم‬ ‫لنا‬». 13-‫لنبينا‬ ‫وتعالى‬ ‫ك‬‫ر‬‫تبا‬ ‫بنا‬‫ر‬ ‫أعطاه‬ ‫الذي‬ ‫الكوثر‬ ‫نهر‬ ‫من‬ ‫الحوض‬ ‫أصل‬.
  • 23. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬«‫عن‬ ‫ُسأل‬‫ت‬‫و‬ ‫قبورها‬ ‫في‬ ‫تفتن‬ ‫األمة‬ ‫هذه‬ ‫وأن‬ ‫القبر‬ ‫بعذاب‬ ‫اإليمان‬ ‫أراد‬ ‫وكيف‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫اهلل‬ ‫شاء‬ ‫كيف‬ ‫ونكير‬ ‫منكر‬ ‫ويأتيه‬ ،‫نبيه‬ ‫ومن‬ ‫ربه‬ ‫ومن‬ ‫واإلسـالم‬ ‫اإليمان‬ ‫به‬ ‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫واإليمان‬» ‫القبر‬ ‫بعذاب‬‫اإليمان‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: *‫أن‬‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬‫اعتقاد‬ ‫جملة‬‫من‬ ‫ونعيمه‬‫القبر‬ ‫عذاب‬. *‫أن‬‫امللة‬‫من‬ ً ‫مخرجا‬‫أكبر‬ ً ‫ا‬‫ر‬‫كف‬ ‫يكفر‬ ‫ونعيمه‬‫القبر‬‫عذاب‬ ‫أنكر‬ ‫من‬. *‫دل‬‫على‬ ‫والجماعة‬‫السنة‬‫أهل‬ ‫وأجمع‬‫املتواترة‬‫الصحيحة‬ ‫نة‬ ُّ‫والس‬ ‫الكتاب‬ ‫ونعيمه‬‫القبر‬‫عذاب‬ ‫على‬ ‫ذلك‬. *‫الناس‬‫وهم‬‫أصناف‬ ‫ثالثة‬‫على‬ ‫القبر‬‫في‬: ‫أ‬-‫ن‬‫واملنافقو‬ ‫ن‬‫و‬‫الكافر‬ ‫وهم‬‫دائم‬ ‫القبر‬‫في‬ ‫عذابه‬ ‫صنف‬. ‫ب‬-‫ن‬‫املؤمنو‬‫وهم‬‫الجنة‬‫أهل‬‫من‬ ‫ألنهم‬ ‫القبر‬‫في‬ ‫ن‬‫يعذبو‬‫ال‬ ‫صنف‬. ‫ج‬-‫الصالح‬ ‫العمل‬ ‫ثواب‬ ‫وإهداء‬ ‫لهم‬ ‫بالدعاء‬‫عنهم‬ ‫ويرفع‬‫املؤمنين‬‫من‬ ‫القبر‬‫في‬ ‫ن‬‫يعذبو‬‫صنف‬. *‫دلت‬‫ثالثة‬ ‫في‬ ‫القبر‬‫عذاب‬ ‫عامة‬‫أن‬ ‫على‬ ‫الصحيحة‬ ‫النصوص‬:‫ل‬‫والبو‬ ‫والنميمة‬ ‫الغيبة‬.
  • 24. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬«‫قبورها‬ ‫في‬ ‫تفتن‬ ‫األمة‬ ‫هذه‬ ‫وأن‬ ‫القبر‬ ‫بعذاب‬ ‫اإليمان‬ ‫شاء‬ ‫كيف‬ ‫ونكير‬ ‫منكر‬ ‫ويأتيه‬ ،‫نبيه‬ ‫ومن‬ ‫ربه‬ ‫ومن‬ ‫ـالم‬‫س‬‫واإل‬ ‫اإليمان‬ ‫عن‬ ‫ُسأل‬‫ت‬‫و‬ ‫به‬ ‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫واإليمان‬ ‫أراد‬ ‫وكيف‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫اهلل‬» ‫القبر‬ ‫بعذاب‬ ‫اإليمان‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: *‫األنبياء‬‫هم‬‫ر‬‫قبو‬ ‫في‬ ‫عنهم‬ ‫ن‬‫يسألو‬ ‫األمم‬ ‫ألن‬‫القبر‬ ‫في‬ ‫ن‬‫يسألو‬ ‫ال‬ ‫والرسل‬. *‫الرجال‬‫ن‬‫يسألو‬ ‫هم‬‫ر‬‫قبو‬ ‫في‬ ‫والنساء‬. *‫عذاب‬‫به‬ ‫واإليمان‬ ‫تصديقه‬ ‫علينا‬ ‫يجب‬ ‫الذي‬ ‫الغيب‬ ‫ر‬‫أمو‬ ‫من‬ ‫ونعيمه‬‫القبر‬. *‫في‬‫البدن‬ َ‫م‬ِ‫ع‬ ُ ‫ن‬ ‫ح‬‫و‬‫الر‬ ‫مت‬ِ‫ع‬ ُ ‫ن‬ ‫وإذا‬ ‫البدن‬ ‫عذب‬ ‫ح‬‫و‬‫الر‬ ‫عذبت‬ ‫إذا‬ ‫القبر‬. *‫الكفار‬‫لإلجابة‬ ‫إلى‬ ‫ن‬‫يوفقو‬ ‫وال‬‫القبر‬ ‫في‬ ‫ن‬‫يسألو‬ ‫ن‬‫واملنافقو‬.
  • 25. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬«‫قبورها‬ ‫في‬ ‫تفتن‬ ‫األمة‬ ‫هذه‬ ‫وأن‬ ‫القبر‬ ‫بعذاب‬ ‫اإليمان‬ ‫شاء‬ ‫كيف‬ ‫ونكير‬ ‫منكر‬ ‫ويأتيه‬ ،‫نبيه‬ ‫ومن‬ ‫ربه‬ ‫ومن‬ ‫ـالم‬‫س‬‫واإل‬ ‫اإليمان‬ ‫عن‬ ‫ُسأل‬‫ت‬‫و‬ ‫به‬ ‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫واإليمان‬ ‫أراد‬ ‫وكيف‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫اهلل‬» ‫القبر‬ ‫بعذاب‬ ‫اإليمان‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: *‫دلت‬‫قان‬‫ر‬‫أز‬ ‫أسودان‬ ‫وهما‬‫ونكير‬ ‫منكر‬‫امللكين‬ ‫اسم‬ ‫أن‬ ‫الصحيحة‬ ‫النصوص‬. *‫دلت‬‫قبره‬ ‫في‬ ‫الرجل‬ ‫يأتي‬ ‫العمل‬ ‫أن‬ ‫الصحيحة‬ ‫النصوص‬. *‫ثبت‬‫من‬ ‫باالستعاذة‬ ‫أمر‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أن‬ ‫وغيرهما‬ ‫وأحمد‬ ‫مسلم‬ ‫عند‬ ‫الصالة‬ ‫في‬ ‫ويتأكد‬ ‫ات‬‫ر‬‫م‬‫ثالث‬ ‫القبر‬ ‫عذاب‬.
  • 26. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫وبقوم‬ ،‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫بشفاعة‬ ‫واإليمان‬ ‫باب‬ ‫على‬ ‫نهر‬ ‫إلى‬ ‫بهم‬ ‫فيؤمر‬ ،‫فحما‬ ‫وصاروا‬ ‫احترقوا‬ ‫بعدما‬ ‫النار‬ ‫من‬ ‫يخرجون‬ ‫ّة‬‫ن‬‫الج‬–‫األثر‬ ‫جاء‬ ‫كما‬–‫والتصديق‬ ‫به‬ ‫اإليمان‬ ‫هو‬ ‫ا‬‫إنم‬ ،‫شاء‬ ‫وكما‬ ،‫اهلل‬ ‫شاء‬ ‫كيف‬ ‫به‬»: *‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫شفاعة‬ ‫أنواع‬: 1-‫سنة‬ ‫ألف‬ ‫خمسين‬ ‫وقوفهم‬ ‫بعد‬ ‫املوقف‬ ‫ألهل‬ ‫ى‬‫الكبر‬ ‫الشفاعة‬. 2-‫الحساب‬ ‫بعد‬ ‫الجنة‬ ‫ليدخلوا‬ ‫الجنة‬ ‫ألهل‬ ‫الشفاعة‬. 3-‫العليا‬ ‫جات‬‫ر‬‫الد‬ ‫رقي‬ ‫في‬ ‫الجنة‬ ‫في‬ ‫الجنة‬ ‫ألهل‬ ‫الشفاعة‬. 4-‫النار‬ ‫يدخلوا‬‫ال‬ ‫بأن‬ ‫األمة‬ ‫لعصاة‬ ‫الشفاعة‬. 5-‫منها‬ ‫ليخرجوا‬ ‫النار‬ ‫دخلوا‬ ‫لقوم‬ ‫الشفاعة‬. 6-‫طالب‬ ‫أبي‬ ‫لعمه‬ ‫الخاصة‬ ‫الشفاعة‬.
  • 27. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عينيه‬ ‫بين‬ ‫مكتوب‬ ‫خارج‬ ‫َّال‬‫ج‬‫الد‬ ‫المسيح‬ ‫أن‬ ‫واإليمان‬ ‫كائن‬ ‫ذلك‬ ‫بأن‬ ‫واإليمان‬ ‫فيه‬ ‫جاءت‬ ‫التي‬ ‫واألحاديث‬ ‫كافر‬» ‫أجمع‬‫كافر‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫أن‬ ‫النصوص‬ ‫وصحت‬ ‫العلماء‬. ‫مكتوب‬‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫جبين‬ ‫على‬«‫ر‬ ‫ف‬ ‫ك‬»‫كافر‬ ‫أي‬. ‫الحكمة‬‫منه‬ ‫ويحذر‬ ‫به‬ ‫يفتتن‬ ‫ال‬ ‫لكي‬ ‫أ‬‫ر‬‫يق‬ ‫ال‬ ‫كان‬ ‫وإن‬ ‫حتى‬ ‫مسلم‬ ‫كل‬ ‫أها‬‫ر‬‫ليق‬ ‫ذلك‬ ‫من‬. ‫صح‬‫املسيح‬ ‫أنه‬ ‫اد‬َّ‫الصي‬ ‫ابن‬ ‫أن‬ ‫عنهما‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫وجابر‬ ‫عمر‬ ‫ومنهم‬ ‫الصحابة‬ ‫بعض‬ ‫عن‬ ‫وغيره‬ ‫ي‬‫البخار‬ ‫في‬ ‫كما‬ ‫بذلك‬ ‫يحلفان‬ ‫وكانا‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬. ‫توقف‬‫عنه‬ ‫صح‬ ‫بل‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫هو‬ ‫اد‬َّ‫الصي‬ ‫ابن‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫العلم‬ ‫أهل‬ ‫من‬ ‫جماعة‬ ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫توقف‬ ‫أنه‬.
  • 28. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عينيه‬ ‫بين‬ ‫مكتوب‬ ‫خارج‬ ‫َّال‬‫ج‬‫الد‬ ‫المسيح‬ ‫أن‬ ‫واإليمان‬ ‫كائن‬ ‫ذلك‬ ‫بأن‬ ‫واإليمان‬ ‫فيه‬ ‫جاءت‬ ‫التي‬ ‫واألحاديث‬ ‫كافر‬» ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫ليس‬ ‫اد‬َّ‫الصي‬ ‫ابن‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫العلماء‬ ‫أكثر‬. ‫ال‬ َّ‫الدج‬‫عنه‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫ي‬‫الدار‬ ‫تميم‬ ‫حديث‬ ‫من‬ ‫مسلم‬ ‫صحيح‬ ‫في‬ ‫كما‬ ‫الدنيا‬ ‫في‬ ‫موجود‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫هللا‬ ‫إال‬ ‫مكانه‬ ‫يعلم‬ ‫وال‬. ‫املسيح‬‫الناس‬ ‫غفل‬ ‫إذا‬ ‫يخرج‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬. ‫جاء‬‫ى‬ ‫نس‬ُ‫وي‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫يذكر‬ ‫ال‬ ‫أن‬ ‫الساعة‬ ‫عالمات‬ ‫بعض‬ ‫في‬.
  • 29. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عينيه‬ ‫بين‬ ‫مكتوب‬ ‫خارج‬ ‫َّال‬‫ج‬‫الد‬ ‫المسيح‬ ‫أن‬ ‫واإليمان‬ ‫كائن‬ ‫ذلك‬ ‫بأن‬ ‫واإليمان‬ ‫فيه‬ ‫جاءت‬ ‫التي‬ ‫واألحاديث‬ ‫كافر‬» ‫ال‬‫والديه‬ ‫فريد‬‫فهو‬ ‫ية‬‫ر‬‫ذ‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫للمسيح‬ ‫يوجد‬. ‫املسيح‬‫آدم‬ ‫بني‬ ‫من‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬. ‫يخرج‬ ً ‫يوما‬ ‫بعين‬‫ر‬‫أ‬ ‫ض‬‫ر‬‫األ‬ ‫في‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬:‫كأسبوع‬ ً ‫ويوما‬ ‫كشهر‬ ً ‫ويوما‬ ‫كسنة‬ ً ‫يوما‬ ‫هذه‬ ‫كأيامنا‬ ‫األيام‬ ‫وباقي‬. ‫د‬‫ر‬‫و‬‫البادية‬ ‫أهل‬ ‫يتبعه‬ ‫من‬‫أكثر‬ ‫أصفهان‬ ‫من‬ ‫ال‬ َّ‫الدج‬ ‫املسيح‬ ‫خرج‬ ‫إذا‬ ‫األحاديث‬ ‫في‬.
  • 30. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫كافر‬ ‫عينيه‬ ‫بين‬ ‫مكتوب‬ ‫خارج‬ ‫َّال‬‫ج‬‫الد‬ ‫المسيح‬ ‫أن‬ ‫واإليمان‬ ‫كائن‬ ‫ذلك‬ ‫بأن‬ ‫واإليمان‬ ‫فيه‬ ‫جاءت‬ ‫التي‬ ‫واألحاديث‬» ‫الذي‬‫الكهف‬‫ة‬‫ر‬‫سو‬‫من‬‫آيات‬‫عشر‬‫اءة‬‫ر‬‫ق‬‫خرج‬‫إذا‬‫ال‬ َّ‫الدج‬‫املسيح‬ ‫فتنة‬‫من‬‫يعصم‬. ‫صح‬‫الكهف‬‫ة‬‫ر‬‫سو‬‫من‬‫آيات‬‫عشر‬‫وآخر‬‫آيات‬‫عشر‬‫ل‬‫أو‬‫ايتان‬‫و‬‫ر‬‫صحيحه‬‫في‬‫مسلم‬‫عند‬ ‫آيات‬‫عشر‬‫ل‬‫أو‬‫أنها‬‫والتحقيق‬. ‫قال‬‫هللا‬‫حمه‬‫ر‬‫ي‬‫و‬‫النو‬:«‫االستعاذة‬‫للمسلم‬‫وينبغي‬ ‫الفتن‬‫أعظم‬‫من‬‫ال‬ َّ‫الدج‬‫املسيح‬ ‫فتنة‬ ‫منها‬». ‫جاء‬‫الخربة‬‫ض‬‫ر‬‫األ‬‫على‬‫يمر‬‫أنه‬‫و‬‫فتمطر‬‫تمطر‬‫أن‬‫السماء‬‫يأمر‬‫أنه‬‫ال‬ َّ‫الدج‬‫املسيح‬ ‫فتنة‬‫من‬ ‫الربوبية‬‫يدعي‬‫أنه‬‫و‬‫ويعيده‬‫الشاب‬ ‫يقتل‬‫وأنه‬‫بطنها‬‫في‬‫ما‬‫فتخرج‬‫ها‬‫ز‬‫كنو‬‫تخرج‬ ‫أن‬‫فيأمرها‬ ‫وجل‬‫عز‬‫هللا‬‫أمر‬‫من‬ ‫هذا‬ ‫كل‬.
  • 31. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«ّ‫د‬‫ل‬ ‫بباب‬ ‫فيقتله‬ ‫ينزل‬ ‫السالم‬ ‫عليه‬ ‫مريم‬ ‫بن‬ ‫عيسى‬ ‫وأن‬»: ‫صحت‬‫ملكين‬‫على‬‫يديه‬ ً ‫واضعا‬‫السماء‬‫من‬‫ل‬‫ينز‬‫السالم‬ ‫عليه‬‫مريم‬‫بن‬‫ى‬ ‫عيس‬‫أن‬‫األحاديث‬ ‫وغيره‬‫مسلم‬‫صحيح‬‫في‬‫كما‬‫بالشام‬‫الشرقية‬‫ة‬‫ر‬‫املنا‬‫عند‬‫الصبح‬‫صالة‬‫عند‬‫وذلك‬. ‫يصلي‬‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬‫محمد‬ ‫أمة‬‫من‬‫جل‬‫ر‬‫خلف‬‫الفجر‬‫السالم‬ ‫عليه‬‫مريم‬‫بن‬‫ى‬ ‫عيس‬‫وسلم‬ ‫قيل‬:‫املهدي‬ ‫إنه‬. ‫ل‬‫ينز‬‫بحكم‬‫بل‬ ً ‫سوال‬‫ر‬‫وال‬ ً ‫نبيا‬‫ل‬‫ينز‬‫لم‬ ً ‫وحكما‬ ً ‫عدال‬ ً ‫مقسطا‬‫السالم‬‫عليه‬‫مريم‬‫بن‬‫ى‬ ‫عيس‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬‫محمد‬‫شريعة‬ ‫ل‬‫ينز‬‫وجل‬‫عز‬‫هللا‬‫فعه‬‫ر‬‫حينما‬‫عمره‬‫مثل‬ ‫سنة‬ ‫ن‬‫وثالثو‬‫ثالث‬‫وعمره‬.
  • 32. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫الخبر‬ ‫في‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ،‫وينقص‬ ‫يزيد‬ ‫وعمل‬ ‫قول‬ ‫واإليمان‬ «ً‫ا‬‫ُق‬‫ل‬ُ‫خ‬ ‫أحسنهم‬ ‫إيمانا‬ ‫المؤمنين‬ ‫أكمل‬» ‫قال‬‫السلف‬ ‫بعض‬:«‫بسبب‬ ‫وذلك‬ ‫الشعرة‬ ‫مثل‬ ‫يبقى‬ ‫حتى‬ ‫ينقص‬ ‫اإليمان‬ ‫أن‬ ‫ي‬ ‫املعاص‬» *‫السلف‬ ‫بعض‬ ‫قال‬:«‫اإليمان‬ ‫نقص‬ ‫غفلنا‬ ‫وإذا‬ ‫اإليمان‬ ‫اد‬‫ز‬ ‫هللا‬ ‫سبحنا‬ ‫إذا‬». ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫عند‬ ‫اإليمان‬ ‫ف‬َّ‫عر‬ُ‫ي‬:«‫وعمل‬ ‫بالجنان‬ ‫واعتقاد‬ ‫باللسان‬ ‫ل‬‫قو‬ ‫باملعصية‬ ‫وينقص‬ ‫بالطاعة‬ ‫يزيد‬ ‫باألركان‬».
  • 33. ‫قال‬‫هللا‬ ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬:«‫عامثن‬ ‫مث‬ ‫اخلطاب‬ ‫بن‬ ‫معر‬ ‫مث‬ ‫الصديق‬ ‫بكر‬ ‫أبو‬ ‫نبهيا‬ ‫بعد‬ ‫األمة‬ ‫هذه‬ ‫وخري‬ ‫يف‬ ‫ا‬‫و‬‫خيتلف‬ ‫ومل‬ ‫وسمل‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صىل‬ ‫هللا‬ ‫رسول‬ ‫أحصاب‬ ‫همم‬َّ‫د‬‫ق‬ ‫كام‬ ‫الثالثة‬ ‫هؤالء‬ ‫نقدم‬ ،‫عفان‬ ‫بن‬ ‫امخلسة‬ ‫الشورى‬ ‫أحصاب‬ ‫الثالثة‬ ‫هؤالء‬ ‫بعد‬ ‫مث‬ ،‫ذكل‬:‫وعبد‬ ،‫بري‬‫ز‬‫ال‬‫و‬ ،‫طالب‬ ‫أيب‬ ‫بن‬ ‫عيل‬ ‫حديث‬ ‫إىل‬ ‫ذكل‬ ‫يف‬ ‫نذهب‬‫و‬ ،‫إمام‬ ‫ولكهم‬ ،‫للخالفة‬ ‫لكهم‬ ،‫وطلحة‬ ،‫وسعد‬ ،‫عوف‬ ‫بن‬ ‫الرمحن‬ ‫معر‬ ‫ابن‬:«‫افرون‬‫و‬‫مت‬ ‫أحصابه‬‫و‬ ٌّ‫يح‬ ‫وسمل‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صىل‬ ‫هللا‬ ‫ورسول‬ ُّ‫د‬‫نع‬ ‫ا‬َّ‫ن‬‫ك‬:‫مث‬ ،‫بكر‬ ‫أبو‬ ‫نسكت‬ ‫مث‬ ،‫عامثن‬ ‫مث‬ ،‫معر‬»، ‫مث‬‫أحصاب‬ ‫من‬ ‫نصار‬‫أل‬‫ا‬ ‫من‬ ‫بدر‬ ‫أهل‬ ‫مث‬ ،‫ين‬‫ر‬‫املهاج‬ ‫من‬ ‫بدر‬ ‫أهل‬ ‫الشورى‬ ‫أحصاب‬ ‫بعد‬ ‫من‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صىل‬ ‫هللا‬ ‫رسول‬‫وسمل‬‫عىل‬‫بعد‬ ‫الناس‬ ‫أفضل‬ ‫مث‬ ً‫ال‬‫فأو‬ ً‫ال‬‫أو‬ ‫السابقة‬‫و‬ ‫الهجرة‬ ‫قدر‬ ‫أو‬ ‫نة‬‫س‬ ‫حصبه‬ ‫من‬ ‫لك‬ ‫فهيم‬ ‫عث‬ُ‫ب‬ ‫اذلي‬ ‫القرن‬ ‫وسمل‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صىل‬ ‫هللا‬ ‫رسول‬ ‫أحصاب‬ ‫هؤالء‬ ‫سابقته‬ ‫نت‬‫اك‬‫و‬ ‫حصبه‬ ‫ما‬ ‫قدر‬ ‫عىل‬ ‫الصحبة‬ ‫من‬ ‫هل‬ ،‫أحصابه‬ ‫من‬ ‫فهو‬ ‫ورآه‬ ‫ساعة‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫يوم‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫ر‬‫شه‬ ،‫نظرة‬ ‫إليه‬ ‫نظر‬‫و‬ ‫منه‬ ‫ومسع‬ ‫معه‬
  • 34. ‫فأدانمه‬‫اذلين‬ ‫هؤالء‬ ‫اكن‬ ‫؛‬ ‫األعامل‬ ‫جبميع‬ ‫هللا‬ ‫ا‬ْ‫لقو‬ ‫لو‬‫و‬ ُ‫ه‬ْ‫و‬َ‫ر‬َ‫ي‬ ‫مل‬ ‫اذلي‬ ‫القرن‬ ‫من‬ ‫أفضل‬ ‫حصبة‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صىل‬ ‫النيب‬ ‫ا‬‫و‬‫حصب‬‫وسمل‬ُ‫ه‬‫أو‬ َ‫ور‬‫أفضل‬ ‫ساعة‬ ‫لو‬‫و‬ ‫به‬ ‫وآمن‬ ‫ينه‬‫بع‬ ‫رآه‬ ‫ومن‬ ،‫منه‬ ‫ا‬‫و‬‫ومسع‬ ‫اخلري‬ ‫أعامل‬ ‫لك‬ ‫ا‬‫و‬‫معل‬ ‫لو‬‫و‬ ‫التابعني‬ ‫من‬ ‫ـ‬ ‫بته‬‫لصح‬ ‫ـ‬»:
  • 35. ‫هللا‬ ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬ ‫قال‬:«‫اخلالفة‬ َ‫يل‬َ‫و‬ ‫ومن‬ ،‫الفاجر‬‫و‬ ‫م‬‫الرب‬ ‫املؤمنني‬ ‫أمري‬‫و‬ ‫لألمئة‬ ‫الطاعة‬‫و‬ ‫السمع‬‫و‬ ‫الغزو‬‫و‬ ‫املؤمنني‬ ‫أمري‬ ‫ي‬‫م‬ ُ‫ومس‬ ‫خليفة‬ ‫صار‬ ‫حىت‬ ‫يف‬‫ابلس‬ ‫علهيم‬ ‫ومن‬ ،‫به‬ ‫ا‬‫و‬‫ورض‬ ‫عليه‬ ‫الناس‬ ‫متع‬‫ج‬‫ا‬‫و‬ ‫القيامة‬ ‫يوم‬ ‫إىل‬ ‫اء‬‫ر‬‫األم‬ ‫مع‬ ٍ‫ماض‬-‫الفاجر‬‫و‬ ‫م‬‫الرب‬-‫األمئة‬ ‫إىل‬ ‫احلدود‬ ‫وإقامة‬ ‫الفيء‬ ‫وقسمة‬ ‫رتك‬ُ‫ي‬ ‫ال‬ ‫إلهيم‬ ‫عها‬َ‫ف‬َ‫د‬ ‫من‬ ،‫انفذة‬ ‫جائزة‬ ‫إلهيم‬ ‫الصدقات‬ ‫ودفع‬ ‫ينازعهم‬ ‫وال‬ ‫علهيم‬ ‫يطعن‬ ‫أن‬ ٍ‫د‬‫ألح‬ ‫ليس‬ ‫ماض‬ ً‫ا‬‫ر‬‫فاج‬ ‫أو‬ ‫اكن‬ ً‫ا‬‫ر‬‫ب‬ ‫عنه‬ ‫أت‬‫ز‬‫أج‬»:
  • 36. ‫يجب‬‫على‬‫ر‬ َّ‫تأم‬ ً ‫حبشيا‬ ً ‫عبدا‬ ‫كان‬ ‫وإن‬ ‫حتى‬ ‫األمر‬‫لولي‬ ‫والطاعة‬ ‫السمع‬ ‫ج‬‫و‬‫الخر‬‫ز‬‫يجو‬ ‫وال‬ ‫والطاعة‬ ‫السمع‬‫فيجب‬‫وقهرهم‬ ‫بالسالح‬ ‫املسلمين‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫لقوله‬ ‫عليه‬:«‫تأمر‬ ‫وإن‬ ‫والطاعة‬ ‫بالسمع‬ ‫عليكم‬ ‫كزبيبة‬ ‫أسه‬‫ر‬‫ي‬ ‫حبش‬ ٌ‫عبد‬ ‫عليكم‬». ‫كان‬ ‫إذا‬ ‫وإما‬ ‫هلل‬ ‫معصية‬ ‫فيه‬ ‫كان‬ ‫إذا‬ ‫األمر‬‫لولي‬ ‫والطاعة‬ ‫السمع‬ ‫يجب‬ ‫ال‬ ‫عليه‬‫يترتب‬‫ما‬‫حسب‬‫عل‬ ‫املصلحة‬ ‫يراعي‬ ‫ر‬‫املأمو‬ ‫أن‬‫فالصحيح‬ ‫ها‬‫و‬‫مكر‬.
  • 37. ‫هذه‬‫في‬ ‫األمر‬ ‫لوالة‬ ‫والطاعة‬ ‫السمع‬‫في‬ ‫واآلثار‬ ‫واألحاديث‬ ‫اآليات‬‫بعض‬ ‫وهي‬ ‫هللا‬ ‫معصية‬ ‫غير‬:‫تعالى‬ ‫هللا‬‫قال‬[:َ‫ل‬‫و‬ ُ‫س‬َّ‫الر‬‫وا‬ُ‫يع‬ ِ‫ط‬ َ ‫أ‬َ‫و‬ َ ‫هللا‬‫وا‬ُ‫يع‬ ِ‫ط‬ َ ‫أ‬ ْ‫م‬ ُ ‫ك‬ ْ ‫ن‬ِ‫م‬ ِ‫ر‬ ْ‫م‬ َ ‫األ‬‫ي‬ِ‫ل‬‫و‬ ُ ‫أ‬َ‫و‬]{‫النساء‬:59}‫أقوال‬ ‫ثالثة‬ ‫على‬‫هنا‬ ‫الولي‬: ‫أ‬-‫ل‬‫األو‬ ‫ل‬‫القو‬:‫واجبة‬ ‫فطاعتهم‬ ‫العلماء‬. ‫ب‬-‫الثاني‬‫ل‬‫القو‬:‫األمراء‬. ‫ج‬-‫الثالث‬‫ل‬‫القو‬:‫طاعتهم‬‫ويجب‬ ‫واألمراء‬ ‫العلماء‬ ‫وأنهم‬ ‫الصحيح‬ ‫وهو‬ ‫وجل‬ ‫عز‬ ‫هللا‬‫معصية‬ ‫في‬ ‫إال‬.
  • 38. ‫قال‬‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫تيمية‬ ‫ابن‬ ‫اإلسالم‬ ‫شيخ‬:«‫خرجت‬ ‫طائفة‬ ‫ُعرف‬‫ي‬ ‫يكاد‬ ‫وال‬ ‫أن‬ ‫أراد‬ ‫الذي‬ ‫الفساد‬ ‫من‬ ‫أعظم‬ ‫الفساد‬ ‫من‬ ‫كان‬ ‫إال‬ ‫سلطان‬ ‫ذي‬ ‫على‬ ‫بها‬ ‫اهلل‬ ‫إلى‬ ‫ويتقرب‬ ‫به‬ ‫يدان‬ ً‫ا‬‫دين‬ ‫اإلمارة‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫فالواجب‬ ‫يزوله‬ ‫الناس‬ ‫على‬ ‫وتسلط‬ ‫رئاسة‬ ‫اإلمارة‬ ‫تكون‬ ‫وال‬».
  • 39. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫َّة‬‫م‬‫تا‬ ‫باقية‬ ‫جائزة‬ ‫َّه‬‫ال‬‫و‬ ‫من‬ ‫وخلف‬ ‫خلفه‬ ‫الجمعة‬ ‫وصالة‬ ‫فضل‬ ‫من‬ ‫له‬ ‫ليس‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫لل‬ ‫مخالف‬ ‫لآلثار‬ ‫تارك‬ ‫مبتدع‬ ‫فهو‬ ‫أعادهما‬ ‫من‬ ،‫ركعتين‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫فال‬ ،‫وفاجرهم‬ ‫ِّهم‬‫ر‬‫ب‬ ‫كانوا‬ ‫من‬ ‫األئمة‬ ‫خلف‬ ‫الصالة‬ ‫ير‬ ‫لم‬ ‫إذا‬ ‫شيء‬ ‫الجمعة‬ ‫ذلك‬ ‫من‬ ‫صدرك‬ ‫في‬ ‫يكن‬ ‫ال‬ ‫َّة‬‫م‬‫تا‬ ‫بأنها‬ ‫َدين‬‫ي‬‫و‬ ،‫ركعتين‬ ‫معهم‬ ‫ِّي‬‫ل‬‫يص‬ ‫بأن‬‫شيء‬ ‫صحيحة‬ ‫الفاسق‬ ‫الجائر‬ ‫الظالم‬ ‫اإلمام‬ ‫خلف‬ ‫الصالة‬ ‫بأن‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫أجمع‬ ‫مبتدع‬‫فإنه‬ ‫ذلك‬ ‫غير‬ ‫قال‬ ‫ومن‬.
  • 40. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫الناس‬ ‫كان‬ ‫وقد‬ ‫المسلمين‬ ‫أئمة‬ ‫من‬ ‫إمام‬ ‫على‬ ‫خرج‬ ‫ومن‬ ‫هذا‬ َّ‫ق‬‫ش‬ ‫فقد‬ ‫َبة‬‫ل‬َ‫غ‬‫بال‬ ‫أو‬ ‫ِّضا‬‫ر‬‫بال‬ ‫كان‬ ٍ‫ه‬‫وج‬ ‫بأي‬ ‫بالخالفة‬ ‫له‬ ‫وأقروا‬ ‫عليه‬ ‫اجتمعوا‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫عن‬ ‫اآلثار‬ ‫وخالف‬ ‫المسلمين‬ ‫عصا‬ ‫الخارج‬،‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬‫فإن‬ ‫عليه‬ ‫الخروج‬ ‫وال‬ ‫السلطان‬ ‫قتال‬ ‫يحل‬ ‫وال‬ ‫جاهلية‬ ‫ميتة‬ ‫مات‬ ‫عليه‬ ‫الخارج‬ ‫مات‬ ‫والطريق‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫غير‬ ‫على‬ ‫مبتدع‬ ‫فهو‬ ‫ذلك‬ ‫فعل‬ ‫فمن‬ ،‫الناس‬ ‫من‬ ‫ألحد‬»: *‫هما‬ ‫نوعين‬ ‫على‬ ‫السلطان‬ ‫على‬ ‫ج‬‫و‬‫الخر‬: 1-‫ومالحمة‬ ‫وقتال‬ ‫عة‬‫ز‬‫بمنا‬ ‫ج‬‫و‬‫خر‬. 2-‫الناس‬ ‫بين‬ ‫واإلفساد‬ ‫بالكالم‬ ‫ج‬‫و‬‫خر‬. ‫هللا‬ ‫حمه‬‫ر‬ ‫أحمد‬ ‫اإلمام‬ ‫اد‬‫ر‬‫وم‬‫أعظم‬ ‫كان‬ ً ‫فسادا‬ ‫أشد‬ ‫أحدهما‬ ‫كان‬‫إذا‬ ‫النوعان‬ ‫فهذان‬ ‫ل‬‫األو‬ ‫النوع‬.
  • 41. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫الناس‬ ‫كان‬ ‫وقد‬ ‫المسلمين‬ ‫أئمة‬ ‫من‬ ‫إمام‬ ‫على‬ ‫خرج‬ ‫ومن‬ ‫هذا‬ َّ‫ق‬‫ش‬ ‫فقد‬ ‫َبة‬‫ل‬َ‫غ‬‫بال‬ ‫أو‬ ‫ِّضا‬‫ر‬‫بال‬ ‫كان‬ ٍ‫ه‬‫وج‬ ‫بأي‬ ‫بالخالفة‬ ‫له‬ ‫وأقروا‬ ‫عليه‬ ‫اجتمعوا‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫عن‬ ‫اآلثار‬ ‫وخالف‬ ‫المسلمين‬ ‫عصا‬ ‫الخارج‬،‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬‫فإن‬ ‫عليه‬ ‫الخروج‬ ‫وال‬ ‫السلطان‬ ‫قتال‬ ‫يحل‬ ‫وال‬ ‫جاهلية‬ ‫ميتة‬ ‫مات‬ ‫عليه‬ ‫الخارج‬ ‫مات‬ ‫والطريق‬ ‫ُّنة‬‫س‬‫ال‬ ‫غير‬ ‫على‬ ‫مبتدع‬ ‫فهو‬ ‫ذلك‬ ‫فعل‬ ‫فمن‬ ،‫الناس‬ ‫من‬ ‫ألحد‬»: *‫الخوارج‬ ‫حكم‬: -‫ل‬‫األو‬ ‫ل‬‫القو‬:‫ار‬ َّ‫كف‬ ‫أنهم‬. -‫الثاني‬ ‫ل‬‫القو‬:‫ار‬ َّ‫بكف‬ ‫ليسوا‬ ‫أنهم‬. -‫الثالث‬ ‫ل‬‫القو‬:‫فيهم‬ ‫الحكم‬ ‫في‬ ‫التوقف‬.
  • 42. *‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫قوله‬ ‫الحديث‬ ‫في‬ ‫جاء‬:«‫في‬ ‫وليس‬ ‫مات‬ ‫من‬ ‫جاهلية‬ ‫ميتة‬ ‫مات‬ ‫سلطان‬ ‫لذي‬ ‫بيعة‬ ‫رقبته‬»‫رواية‬ ‫في‬:«‫في‬ ‫فهو‬ ‫جاهلية‬»‫رواية‬ ‫وفي‬:«‫جاهلية‬ ‫إال‬ ‫فيه‬ ‫ليس‬».
  • 43. ‫قال‬‫هللا‬ ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬«‫أن‬ ‫فهل‬ ‫وماهل‬ ‫نفسه‬ ‫يف‬ ‫للرجل‬ ‫ا‬‫و‬‫ض‬َ‫َر‬‫ع‬ ‫إذا‬ ‫جائز‬ ‫ارج‬‫و‬‫اخل‬‫و‬ ‫للصوص‬‫ا‬ ‫وقتال‬ ‫وال‬ ،‫يطلهبم‬ ‫أن‬ ‫كوه‬‫ر‬‫ت‬ ‫أو‬ ‫قوه‬‫ر‬‫فا‬ ‫إذا‬ ‫هل‬ ‫ليس‬‫و‬ ،‫يقدر‬ ‫ما‬ ‫بلك‬ ‫عهنا‬ ‫يدفع‬‫و‬ ‫وماهل‬ ‫نفسه‬ ‫عن‬ ‫يقاتل‬ ،‫ذكل‬ ‫مقامه‬ ‫يف‬ ‫نفسه‬ ‫عن‬ ‫يدفع‬ ‫أن‬ ‫هل‬ ‫إمنا‬ ،‫املسلمني‬ ‫والة‬ ‫أو‬ ‫اإلمام‬ ‫إال‬ ٍ‫د‬‫ألح‬ ‫ليس‬ ،‫آاثرمه‬ ‫يتبع‬ ‫هللا‬ ‫فأبعد‬ ‫املعركة‬ ‫يف‬ ‫نفسه‬ ‫عن‬ ‫دفعه‬ ‫يف‬ ‫يديه‬ ‫عىل‬ ‫مات‬ ‫فإن‬ ،ً‫ا‬‫أحد‬ ‫يقتل‬ ‫ال‬ ‫أن‬ ‫جبهده‬ ‫ينوي‬‫و‬ ‫يف‬ ‫جاء‬ ‫كام‬ ‫شهادة‬‫ل‬‫ا‬ ‫هل‬ ‫رجوت‬ ‫وماهل‬ ‫نفسه‬ ‫عن‬ ‫يدفع‬ ‫وهو‬ ‫احلال‬ ‫تكل‬ ‫يف‬ ‫هذا‬ ‫تل‬ُ‫ق‬ ‫وإن‬ ،‫املقتول‬ ‫بقتاهل‬ ‫أمر‬ ‫إمنا‬ ‫هذا‬ ‫يف‬ ‫اآلاثر‬ ‫ومجيع‬ ،‫األحاديث‬.ْ‫إن‬ ‫عليه‬ ‫زي‬ ُ‫ُي‬ ‫وال‬ ،‫مباعه‬‫ت‬‫ا‬ ‫وال‬ ‫بقتهل‬ ‫يؤمر‬ ‫ومل‬ ‫أمره‬ ‫فع‬‫ر‬‫ي‬ ‫لكن‬‫و‬ ،‫احلد‬ ‫عليه‬ ‫يقمي‬ ‫وال‬ ،‫يقتهل‬ ‫أن‬ ‫هل‬ ‫فليس‬ ً‫ا‬‫ري‬‫أس‬ ‫أخذه‬ ‫وإن‬ ،ً‫ا‬‫حي‬‫ر‬‫ج‬ ‫اكن‬ ‫أو‬ ‫رصع‬ ‫فيه‬ ‫فيحمك‬ ‫هللا‬ ‫واله‬ ‫من‬ ‫إىل‬»:
  • 44. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«،‫نار‬ ‫وال‬ ‫بجنة‬ ‫يعمله‬ ‫بعمل‬ ‫القبلة‬ ‫أهل‬ ‫من‬ ٍ‫د‬‫أح‬ ‫على‬ ‫نشهد‬ ‫وال‬ ‫اهلل‬ ‫رحمة‬ ‫له‬ ‫ونرجو‬ ،‫المذنب‬ ‫المسيء‬ ‫على‬ ‫ونخاف‬ ،‫عليه‬ ‫ونخاف‬ ،‫للصالح‬ ‫نرجو‬» ‫أهل‬‫النص‬ ‫له‬ ‫شهد‬ ‫بما‬‫غال‬ ٍ‫نار‬ ‫وال‬ ٍ‫بجنة‬ ٍ‫ألحد‬ ‫ن‬‫يشهدو‬‫ال‬‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬. *‫عليه‬ ‫هللا‬‫صلى‬ ‫ل‬‫الرسو‬ ‫لهم‬ ‫شهد‬ ‫ممن‬ ‫الصحيحة‬ ‫الصريحة‬ ‫النصوص‬‫في‬ ‫د‬‫ر‬‫و‬‫ما‬ ‫كل‬‫وسلم‬ ‫ن‬‫يدخلو‬‫ومنهم‬‫الجنة‬: 1-‫بالجنة‬ ‫ن‬‫و‬‫املبشر‬‫العشرة‬. 2-‫بدر‬‫أهل‬. 3-‫الشجرة‬ ‫أهل‬. 4-‫عنهما‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫والحسين‬‫الحسن‬. 5-‫عنها‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫فاطمة‬. 6-‫عنه‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫محصن‬ ‫بن‬‫عكاشة‬.
  • 45. ‫قال‬‫هللا‬ ‫رمحه‬ ‫لف‬‫ؤ‬‫امل‬:«‫نار‬‫ل‬‫ا‬ ‫هل‬ ‫ُيب‬ ‫نب‬‫ذ‬‫ب‬ ‫هللا‬ ‫لقي‬ ‫ومن‬–‫يه‬‫عل‬ ّ‫مرص‬ ‫غري‬ ً‫ا‬‫ب‬‫ئ‬‫ات‬ –‫وقد‬ ‫لقيه‬ ْ‫ن‬َ‫م‬‫و‬ ‫سيئات‬‫ل‬‫ا‬ ‫عن‬ ‫يعفو‬‫و‬ ‫باده‬‫ع‬ ‫عن‬ ‫بة‬‫و‬َّ‫ت‬‫ل‬‫ا‬ ‫يقبل‬‫و‬ ‫يه‬‫عل‬ ‫توب‬‫ي‬ ‫هللا‬ ‫فإن‬ ‫صىل‬ ‫هللا‬ ‫رسول‬ ‫عن‬ ‫اخلرب‬ ‫يف‬ ‫جاء‬ ‫كام‬ ‫ته‬‫ر‬‫كفا‬ ‫فهو‬ ‫يا‬‫ن‬‫دل‬‫ا‬ ‫يف‬ ‫نب‬‫ذل‬‫ا‬ ‫ذكل‬ ُّ‫حد‬ ‫يه‬‫عل‬ ‫قمي‬ُ‫أ‬ ‫بة‬‫و‬‫العق‬ ‫هبا‬ ‫توجب‬‫س‬‫ا‬ ‫اليت‬ ‫نوب‬‫ذل‬‫ا‬ ‫من‬ ‫اتئب‬ ‫غري‬ ً‫ا‬ّ‫مرص‬ ‫لقيه‬ ‫ومن‬ ‫وسمل‬ ‫يه‬‫عل‬ ‫هللا‬ ‫هل‬ ‫يغفر‬ ‫ومل‬ ‫به‬َّ‫ذ‬‫ع‬ ً‫ا‬‫ر‬‫اكف‬ ‫لقيه‬ ‫ومن‬ ‫هل‬ ‫غفر‬ ‫شاء‬ ‫وإن‬ ‫به‬َّ‫ذ‬‫ع‬ ‫شاء‬ ‫إن‬ ‫هللا‬ ‫إىل‬ ‫فأمره‬»:
  • 46. ‫عند‬‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬:‫سيئاته‬ ‫وأبدل‬ ‫توبته‬ ‫ل‬ِ‫ب‬ َ ‫وق‬ ‫له‬‫هللا‬‫غفر‬ ‫يموت‬‫أن‬‫قبل‬ ‫وتاب‬ ً ‫ذنبا‬ ‫أذنب‬‫من‬ ‫حسنات‬ ‫إلى‬. ‫عند‬‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬:‫شاء‬ ‫إن‬ ‫املشيئة‬ ‫تحت‬‫اآلخرة‬‫في‬‫مصيره‬‫فإن‬‫مات‬ ‫إذا‬ ‫املذنب‬ ‫املسلم‬ ‫أن‬ ‫الجنة‬‫فمصيره‬‫النار‬ ‫أدخله‬ ‫وإن‬ ‫له‬‫غفر‬ ‫شاء‬ ‫وإن‬ ‫به‬ َّ ‫عذ‬. ‫الحدود‬‫ة‬‫ر‬‫كفا‬ ‫الدنيا‬‫في‬:‫قال‬‫عنه‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬‫الصامت‬ ‫بن‬‫عبادة‬ ‫فعن‬:‫عليه‬ ‫هللا‬‫صلى‬ ‫هللا‬‫ل‬‫سو‬‫ر‬ ‫قال‬ ‫وسلم‬:«‫إلى‬ ‫وهو‬ ‫هللا‬‫ستره‬ ‫ثم‬ ً ‫شيئا‬ ‫ذلك‬ ‫من‬‫أصاب‬ ‫ومن‬ ‫له‬‫ة‬‫ر‬‫فكفا‬ ‫فعوقب‬ ً ‫شيئا‬ ‫ذلك‬ ‫من‬‫أصاب‬‫من‬ ‫عاقبه‬ ‫شاء‬ ‫وإن‬‫عنه‬ ‫عفي‬ ‫شاء‬ ‫إن‬ ‫هللا‬»‫أحمد‬ ‫اإلمام‬‫عند‬ ‫اية‬‫و‬‫ر‬ ‫وفي‬ ،‫ومسلم‬ ‫ي‬‫البخار‬‫اه‬‫و‬‫ر‬:«‫من‬ ‫ته‬‫ر‬‫كفا‬ ‫فهو‬ ‫الذنب‬ ‫ذلك‬ ‫حد‬‫عليه‬‫فأقيم‬ ً ‫ذنبا‬‫أصاب‬». *‫الوعيد‬ ‫أحاديث‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬: 1-‫هيبتها‬ ‫تسقط‬ ‫ال‬ ‫لكي‬‫تفسيرها‬ ‫وعدم‬ ‫ظاهرها‬‫على‬ ‫أخذها‬. 2-‫ى‬‫األخر‬ ‫النصوص‬ ‫بداللة‬ ‫لهم‬ ‫يبين‬‫فإنه‬ ‫الذنوب‬ ‫بفعل‬ ‫ر‬ِ‫تكف‬ ‫طوائف‬‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫كان‬‫إذا‬.
  • 47. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫انتقص‬ ‫ومن‬ ‫َّم‬‫ح‬‫يتر‬ ‫حتى‬ ً‫ا‬‫مبتدع‬ ‫كان‬ ‫مساوءه‬ ‫َر‬‫ك‬َ‫ذ‬ ‫أو‬ ‫منه‬ ٍ‫ث‬َ‫د‬َ‫ح‬ِ‫ب‬ ‫بغضه‬ ‫أو‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ً‫ا‬‫سليم‬ ‫لهم‬ ‫قلبه‬ ‫ويكون‬ ً‫ا‬‫جميع‬ ‫عليهم‬»: *‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أصحاب‬ ‫في‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫عقيدة‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: ‫أن‬‫الصحبة‬ ‫له‬ ‫ثبت‬ ‫ومن‬ ‫هم‬‫ر‬‫وصغا‬ ‫هم‬‫ر‬‫كبا‬ ‫ثقات‬ ‫ل‬‫عدو‬ ‫كلهم‬ ‫الصحابة‬. ‫الصحابي‬:‫لقي‬ ‫من‬ ‫هو‬‫النبي‬‫صلى‬‫تخلل‬ ‫وإن‬ ‫ذلك‬ ‫على‬ ‫ومات‬ ‫به‬ ً ‫مؤمنا‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫ده‬‫ر‬ ‫ذلك‬.
  • 48. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫انتقص‬ ‫ومن‬ ‫َّم‬‫ح‬‫يتر‬ ‫حتى‬ ً‫ا‬‫مبتدع‬ ‫كان‬ ‫مساوءه‬ ‫َر‬‫ك‬َ‫ذ‬ ‫أو‬ ‫منه‬ ٍ‫ث‬َ‫د‬َ‫ح‬ِ‫ب‬ ‫بغضه‬ ‫أو‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ً‫ا‬‫سليم‬ ‫لهم‬ ‫قلبه‬ ‫ويكون‬ ً‫ا‬‫جميع‬ ‫عليهم‬»: *‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أصحاب‬ ‫في‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫عقيدة‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: ‫ال‬‫ى‬‫يطو‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫عنهم‬ ‫ى‬‫و‬‫ير‬ ‫ما‬ ‫بل‬ ‫بينهم‬ ‫ى‬‫جر‬ ‫ما‬ ‫وال‬‫الصحابة‬ ‫مثالب‬ ‫ذكر‬ ‫ينبغي‬ ‫سليمة‬ ‫القلوب‬ ‫ن‬‫لتكو‬‫عليهم‬ ‫سب‬‫للذنوب‬ ‫يادة‬‫ز‬‫و‬ ‫وضالل‬‫فسق‬ ‫الصحابة‬
  • 49. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫انتقص‬ ‫ومن‬ ‫عليهم‬ ‫َّم‬‫ح‬‫يتر‬ ‫حتى‬ ً‫ا‬‫مبتدع‬ ‫كان‬ ‫مساوءه‬ ‫َر‬‫ك‬َ‫ذ‬ ‫أو‬ ‫منه‬ ٍ‫ث‬َ‫د‬َ‫ح‬ِ‫ب‬ ‫بغضه‬ ‫أو‬ ‫وسلم‬ ً‫ا‬‫سليم‬ ‫لهم‬ ‫قلبه‬ ‫ويكون‬ ً‫ا‬‫جميع‬»: *‫وسلم‬‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬ ‫النبي‬‫أصحاب‬‫في‬‫والجماعة‬‫نة‬ ُّ‫الس‬‫أهل‬‫عقيدة‬‫في‬‫مسائل‬: ‫هل‬‫قسمين‬‫على‬‫تفصيل‬‫فيها‬‫املسألة‬‫كفر؟‬‫الصحابة‬ ‫سب‬‫هما‬: -‫أ‬‫إذا‬‫فهو‬‫عنه‬‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬‫قد‬‫سوله‬‫ر‬‫و‬‫وهللا‬‫مات‬‫ومن‬‫بالجنة‬‫املبشرين‬‫والعشرة‬‫الشيخين‬‫سب‬ ‫مثل‬ ‫مرتد‬ ‫كافر‬:‫افضة‬‫ر‬‫ال‬‫غالة‬. ‫ب‬-‫ويرجع‬‫وفسق‬‫وظلم‬‫الدين‬‫في‬‫طعن‬ ‫الحقيقة‬ ‫في‬‫هو‬‫والقدح‬ ‫فيهم‬‫الكالم‬‫الصحابة‬ ‫بقية‬ ‫سجنه‬‫أو‬ ‫قتله‬‫شاء‬‫إن‬‫الحاكم‬‫إلى‬ ‫األمر‬.
  • 50. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫أحد‬ ‫انتقص‬ ‫ومن‬ ‫َّم‬‫ح‬‫يتر‬ ‫حتى‬ ً‫ا‬‫مبتدع‬ ‫كان‬ ‫مساوءه‬ ‫َر‬‫ك‬َ‫ذ‬ ‫أو‬ ‫منه‬ ٍ‫ث‬َ‫د‬َ‫ح‬ِ‫ب‬ ‫بغضه‬ ‫أو‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ً‫ا‬‫سليم‬ ‫لهم‬ ‫قلبه‬ ‫ويكون‬ ً‫ا‬‫جميع‬ ‫عليهم‬»: *‫وسلم‬‫عليه‬ ‫هللا‬ ‫صلى‬ ‫النبي‬ ‫أصحاب‬ ‫في‬ ‫والجماعة‬ ‫نة‬ ُّ‫الس‬ ‫أهل‬ ‫عقيدة‬ ‫في‬ ‫مسائل‬: ‫من‬‫بإجماع‬ ‫كافر‬‫فهو‬ ‫والخبث‬ ‫بالفحش‬ ‫ماها‬‫ر‬‫و‬‫يء‬ ‫بش‬ ‫عنها‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫عائشة‬ ‫اتهم‬ ‫املسلمين‬
  • 51. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫الكفر‬ ‫هو‬ ‫والنفاق‬:‫ويظهر‬ ،‫غيره‬ ‫ُد‬‫ب‬ْ‫ع‬َ‫ي‬‫و‬ ‫باهلل‬ ‫يكفر‬ ‫أن‬ ‫مثل‬ ‫العالنية‬ ‫في‬ ‫اإلسالم‬:‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬ ‫عهد‬ ‫على‬ ‫كانوا‬ ‫الذين‬ ‫المنافقين‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫وقوله‬ ‫وسلم‬:«‫منافق‬ ‫فهو‬ ‫فيه‬ َّ‫ن‬ُ‫ك‬ ‫من‬ ٌ‫ث‬‫ثال‬»‫التغليظ‬ ‫على‬ ‫هذا‬ ‫وال‬ ‫جاءت‬ ‫كما‬ ‫نرويها‬‫نفسرها‬ ‫عنه‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫مالك‬ ‫بن‬‫أنس‬‫قال‬:«‫هللا‬‫صلى‬ ‫النبي‬‫من‬‫ز‬ ‫في‬ ‫الذين‬‫املنافقين‬‫من‬ ‫أشد‬ ‫اليوم‬‫ن‬‫املنافقو‬ ‫وفاته‬‫قبل‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬». *‫هللا‬‫حمه‬‫ر‬ ‫القيم‬ ‫ابن‬‫اإلمام‬‫قال‬:«‫مكان‬ ‫كل‬ ‫وفي‬ ‫ر‬‫والقبو‬‫والجبال‬ ‫ل‬‫والسهو‬‫ض‬‫ر‬‫األ‬ ‫ن‬‫املنافقو‬‫مأل‬ ‫قد‬ ‫حجر‬ ‫كل‬ ‫وتحت‬». *‫النفاق‬ ‫أنواع‬: 1-‫عملي‬ ‫نفاق‬. 2-‫اعتقادي‬ ‫نفاق‬. *‫عنهما‬ ‫هللا‬ ‫ي‬ ‫ض‬‫ر‬ ‫اليمان‬ ‫بن‬ ‫حذيفة‬‫قال‬:«‫النفاق‬‫خشوع‬ ‫من‬ ‫باهلل‬ ‫استعيذوا‬»‫ن‬‫يكو‬‫كيف‬ ‫ئل‬ ُ‫وس‬ ‫قال‬‫النفاق؟‬‫خشوع‬:«‫بخاشع‬ ‫ليس‬ ‫والقلب‬ ً ‫خاشعا‬‫الجسد‬ ‫ى‬‫تر‬».
  • 52. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫وقوله‬:«‫بعضكم‬ ‫يضرب‬ ً‫ال‬‫ضال‬ ً‫ا‬‫كفار‬ ‫بعدي‬ ‫ترجعوا‬ ‫ال‬ ‫بعض‬ َ‫ب‬‫رقا‬»‫ومثـل‬:«‫النار‬ ‫في‬ ‫والمقتول‬ ‫فالقاتل‬ ‫بسيفيهما‬ ‫المسلمان‬ ‫التقى‬ ‫إذا‬» ‫ومثل‬:«‫كفر‬ ‫وقتاله‬ ‫فسوق‬ ‫المسلم‬ ‫سباب‬»‫ومثل‬:«‫باء‬ ‫فقد‬ ‫كافر‬ ‫يا‬ ‫ألخيه‬ ‫قال‬ ‫من‬ ‫أحدهما‬ ‫بها‬»‫ومثل‬:«‫دق‬ ‫وإن‬ ‫نسب‬ ‫من‬ ‫تبرؤ‬ ‫باهلل‬ ٌ‫ر‬‫كف‬»‫هذه‬ ‫ونحو‬ ‫نتكلم‬ ‫وال‬ ‫تفسيرها‬ ‫نعلم‬ ‫لم‬ ‫وإن‬ ‫له‬ ‫ِّم‬‫ل‬َ‫س‬‫ن‬ ‫فإنا‬ ،َ‫ظ‬‫ُف‬‫ح‬‫و‬ َّ‫ح‬‫ص‬ ‫قد‬ ‫مما‬ ‫األحاديث‬ ‫إال‬ ‫ّها‬‫د‬‫نر‬ ‫ال‬ ‫جاءت‬ ‫ما‬ ‫مثل‬ ‫إال‬ ‫األحاديث‬ ‫هذه‬ ‫ِّر‬‫س‬‫ُف‬‫ن‬ ‫وال‬ ‫فيها‬ ‫نجادل‬ ‫وال‬ ‫فيها‬ ‫بأحق‬‫منها‬ *‫وسلم‬ ‫عليه‬‫هللا‬‫صلى‬ ‫قوله‬:«‫بعض‬‫قاب‬‫ر‬‫بعضكم‬‫يضرب‬ ً ‫ضالال‬ ً ‫ا‬‫ر‬‫ا‬ َّ‫كف‬‫بعدي‬‫ترجعوا‬‫ال‬» ‫أحكام‬ ‫ثالثة‬‫وفيه‬ ‫صحيح‬‫حديث‬: 1-‫ل‬‫قو‬:« ً ‫ا‬‫ر‬‫ا‬ َّ‫كف‬‫ترجعوا‬‫ال‬»‫األصغر‬‫الشرك‬ ‫ذلك‬‫ويعم‬ ‫األكبر‬‫والشرك‬ ‫الكفر‬‫أي‬. 2-‫ل‬‫قو‬:« ً ‫ضالال‬»‫اآلخر‬‫يقتل‬‫عندما‬‫الرجل‬‫ك‬‫ر‬‫يد‬‫ال‬‫أي‬. 3-‫ل‬‫قو‬:«‫بعض‬‫قاب‬‫ر‬‫بعضكم‬»‫ب‬‫ر‬‫األقا‬‫بين‬ ‫القتل‬‫ن‬‫يكو‬‫أي‬.
  • 53. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عن‬ ‫جاء‬ ‫كما‬ ‫َتا‬‫ق‬ِ‫ل‬ُ‫خ‬ ‫قد‬ ‫مخلوقتان‬ ‫والنار‬ ‫والجنة‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬:«‫ورأيت‬ ،ً‫ا‬‫قصر‬ ‫فرأيت‬ ‫الجنة‬ ‫دخلت‬ ‫فرأيت‬ ‫َّار‬‫ن‬‫ال‬ ‫في‬ ‫ّلعت‬‫ط‬‫وا‬ ،‫كذا‬ ‫أهلها‬ ‫أكثر‬ ‫فرأيت‬ ‫الجنة‬ ‫في‬ ‫َّلعت‬‫ط‬‫وا‬ ،‫الكوثر‬ ‫وكذا‬ ‫كذا‬»‫وأحاديث‬ ‫بالقرآن‬ ٌ‫ب‬ِّ‫ذ‬‫مك‬ ‫فهو‬ ‫ُخلقا‬‫ت‬ ‫لم‬ ‫أنهما‬ َ‫م‬‫َع‬‫ز‬ ‫فمن‬ ، ‫والنار‬ ‫بالجنة‬ ‫يؤمن‬ ‫أحسبه‬ ‫وال‬ ‫وسلم‬ ‫عليه‬ ‫اهلل‬ ‫صلى‬ ‫اهلل‬ ‫رسول‬»:
  • 54. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫َّى‬‫ل‬‫يص‬ ً‫ا‬‫ِّد‬‫ح‬‫مو‬ ‫القبلة‬ ‫أهل‬ ‫من‬ ‫مات‬ ‫ومن‬ ‫لذنب‬ ‫عليه‬ ‫الصالة‬ ‫ُترك‬‫ت‬ ‫وال‬ ،‫االستغفار‬ ‫عنه‬ ‫يحجب‬ ‫وال‬ ‫له‬ ‫ويستغفر‬ ‫أذنبه‬-ً‫ا‬‫كبير‬ ‫أو‬ ‫كان‬ ً‫ا‬‫صغير‬-‫تعالى‬ ‫اهلل‬ ‫إلى‬ ‫وأمره‬»:
  • 55. ‫اهلل‬ ‫رحمه‬ ‫المؤلف‬ ‫قال‬:«‫عليه‬ ‫َّى‬‫ل‬‫يص‬ ً‫ا‬‫ِّد‬‫ح‬‫مو‬ ‫القبلة‬ ‫أهل‬ ‫من‬ ‫مات‬ ‫ومن‬ ‫لذنب‬ ‫عليه‬ ‫الصالة‬ ‫ُترك‬‫ت‬ ‫وال‬ ،‫االستغفار‬ ‫عنه‬ ‫يحجب‬ ‫وال‬ ‫له‬ ‫ويستغفر‬ ‫أذنبه‬-ً‫ا‬‫كبير‬ ‫أو‬ ‫كان‬ ً‫ا‬‫صغير‬-‫تعالى‬ ‫اهلل‬ ‫إلى‬ ‫وأمره‬»: *‫في‬ ‫الكعبة‬ ‫ن‬‫يستقبلو‬ ‫ألنهم‬‫بذلك‬ ‫وسموا‬ ‫اإلسالم‬‫أهل‬‫هم‬ ‫القبلة‬‫أهل‬ ‫صالتهم‬.‫الذنوب‬‫وأهل‬ ‫البدع‬‫أهل‬ ‫من‬‫الطوائف‬ ‫بعض‬ ‫القبلة‬‫أهل‬ ‫في‬‫ويدخل‬ ‫والكبائر‬.