Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

التحفيز والدافعية والسلوك

1,122 views

Published on

الدوافع الداخلية
التحفييز الذاتي
السلوك الايجابي
الايجابية
التحفيز والدافعية

Published in: Education
  • Be the first to comment

التحفيز والدافعية والسلوك

  1. 1. .1‫البداٌة‬‫البسٌطة‬:‫بسٌطة‬ ‫بداٌة‬ ‫بدأت‬ ‫ما‬ ‫اذا‬ ‫انجازها‬ ‫ٌمكنك‬ ‫الصعبة‬ ‫األعمال‬,‫ٌحتاج‬ ‫عمل‬ ‫النجاز‬ ‫أنه‬ ‫بمعنى‬ ‫الى‬3‫ساعة‬ ‫نصف‬ ‫أو‬ ‫ساعة‬ ‫ربع‬ ‫ثم‬ ‫استراحة‬ ‫ثم‬ ‫فقط‬ ‫ساعة‬ ‫ربع‬ ‫لمدة‬ ‫العمل‬ ‫ٌمكنك‬ ‫المتواصل‬ ‫الجهد‬ ‫من‬ ‫أٌام‬ ‫العمل‬ ‫انجاز‬ ‫من‬ ‫تتمكن‬ ‫حتى‬ ‫هكذا‬ ‫و‬. ‫إتمامه‬ ‫عدم‬ ً‫ف‬ ‫الرغبة‬ ‫أو‬ ‫انجازه‬ ‫من‬ ‫الهروب‬ ‫الى‬ ‫ٌدفعك‬ ‫قد‬ ‫الكبٌر‬ ‫العمل‬ ‫الى‬ ‫النظر‬ ‫ألن‬,‫البعض‬ ‫ٌستخدم‬ ‫و‬ ‫مبدأ‬”‫دقائق‬ ‫خمس‬ ‫دقائق‬ ‫خمس‬”‫دقائق‬ ‫خمس‬ ‫منها‬ ‫كل‬ ‫صغٌرة‬ ‫فترات‬ ‫إلى‬ ‫العمل‬ ‫بتقسٌم‬ ‫ٌقومون‬ ‫اذ‬. 2.‫التجول‬:‫األهداف‬ ‫تحقٌق‬ ‫عن‬ ‫العزف‬ ‫و‬ ‫العمل‬ ‫انجاز‬ ‫عن‬ ‫التوقف‬ ‫إلى‬ ‫الملل‬ ‫ٌدفعك‬ ‫أحٌانا‬,‫علٌك‬ ‫أقترح‬ ‫لذلك‬ ‫نشاطا‬ ‫أكثر‬ ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫تعود‬ ‫ثم‬ ‫قصٌرة‬ ‫لمدة‬ ‫التجول‬,‫سرٌعة‬ ‫و‬ ‫مجربة‬ ‫الطرٌقة‬ ‫هذه‬. 3.‫فقط‬ ‫التالٌة‬ ‫الخطوة‬ ‫عن‬ ‫ابحث‬:‫المطلوب‬ ‫التالٌة‬ ‫الخطوة‬ ‫على‬ ‫فقط‬ ‫ركز‬ ‫بل‬ ‫كامال‬ ‫المشروع‬ ‫إلى‬ ‫تنظر‬ ‫ال‬ ‫انجازها‬,‫الشعور‬ ‫من‬ ‫المزٌد‬ ‫لك‬ ‫ٌحقق‬ ‫انجازها‬ ‫تعتبر‬ ‫تكتمل‬ ‫خطوة‬ ‫فكل‬ ‫دائما‬ ‫باالنجاز‬ ‫تشعر‬ ‫تجعلك‬ ‫الطرٌقة‬ ‫هذه‬ ‫عملك‬ ‫عن‬ ‫و‬ ‫نفسك‬ ‫عن‬ ‫بالرضا‬. 4.‫اعزلها‬ ‫و‬ ‫التوقف‬ ‫أسباب‬ ‫عن‬ ‫ابحث‬:‫خاصة‬ ‫العمل‬ ‫انجاز‬ ‫عن‬ ‫التوقف‬ ‫الى‬ ‫تدفعك‬ ً‫الت‬ ‫االسباب‬ ً‫ف‬ ‫دائما‬ ‫فكر‬ ‫تكررحدوثها‬ ً‫الت‬ ‫تلك‬,‫تكون‬ ‫فقد‬“‫بالملل‬ ‫الشعور‬ ‫سرٌع‬”‫تكون‬ ‫قد‬“‫النتائج‬ ‫من‬ ‫خائفا‬”‫أو‬“‫غاضبا‬”‫هذه‬ ‫المشكلة‬ ‫هذه‬ ‫لعالج‬ ‫عملٌة‬ ‫طرق‬ ‫فهناك‬ ‫عزلها‬ ‫ٌجب‬ ‫و‬ ‫أعمالك‬ ‫انجاز‬ ‫عن‬ ‫تعٌقك‬ ‫االسباب‬. 5.‫شرٌك‬ ‫عن‬ ‫ابحث‬:‫للعمل‬ ‫الحماس‬ ‫تفقد‬ ‫عندما‬ ‫تحفٌزك‬ ‫باستطاعته‬ ‫و‬ ‫عملك‬ ‫ٌشاركك‬ ‫شخص‬ ‫عن‬ ‫ابحث‬,‫فهذا‬ ‫صعبة‬ ‫تراها‬ ‫كنت‬ ‫كٌف‬ ‫و‬ ‫االخرٌن‬ ‫بمشاركة‬ ‫انجزتها‬ ً‫الت‬ ‫االعمال‬ ً‫ف‬ ‫فكر‬ ‫الشرٌك‬ ‫اختٌار‬ ‫أحسنت‬ ‫اذا‬ ‫ممتاز‬ ‫الحل‬ ‫بداٌتها‬ ً‫ف‬,‫ستحفزه‬ ‫أنت‬ ‫كذلك‬ ‫و‬ ‫االنجاز‬ ‫على‬ ‫سٌحفزك‬ ‫الشرٌك‬.
  2. 2. 6.‫الٌومٌة‬ ‫االنطالقة‬:‫الصباح‬ ً‫ف‬ ‫األعمال‬ ‫من‬ ‫عدد‬ ‫أكبر‬ ‫النجاز‬ ‫باكرا‬ ‫الغد‬ ‫ألعمال‬ ‫خطط‬,‫فترة‬ ‫الصباح‬ ‫فترة‬ ‫اعتبر‬ ‫ٌوم‬ ‫كل‬ ‫ملحوظا‬ ‫انجازا‬ ‫ستحقق‬ ً‫بالتال‬ ‫و‬ ‫لعملك‬ ‫بالنسبة‬ ‫الزخم‬. 7.‫الكتب‬ ‫اقرأ‬:‫هنا‬ ‫نقصد‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫أسرع‬ ‫وقت‬ ً‫ف‬ ‫األعمال‬ ‫انجاز‬ ‫إلى‬ ‫ٌدفعه‬ ً‫بالتال‬ ‫و‬ ‫ٌنشطه‬ ‫و‬ ‫الذهن‬ ‫بحفز‬ ‫الكتب‬ ‫قراءة‬ ‫الجدٌدة‬ ‫االشٌاء‬ ‫تعلم‬ ‫على‬ ‫تساعد‬ ‫جدٌدة‬ ‫أفكار‬ ‫على‬ ‫تحتوي‬ ‫كتب‬ ‫أي‬ ‫بلل‬ ‫فقط‬ ‫الذات‬ ‫إدارة‬ ‫و‬ ‫البشرٌة‬ ‫التنمٌة‬ ‫كتب‬,‫فتعلم‬ ‫اكثر‬ ‫اعمال‬ ‫انجاز‬ ً‫ف‬ ‫اقل‬ ‫وقتا‬ ‫ذهنك‬ ‫سٌستغرق‬ ً‫بالتال‬ ‫و‬ ‫عمل‬ ‫حالة‬ ً‫ف‬ ‫ذهنك‬ ‫ٌجعل‬ ‫جدٌدة‬ ‫اشٌاء‬. 8.‫األسئلة‬ ‫اطرح‬:‫المشابهة‬ ‫المشكالت‬ ‫حل‬ ً‫ف‬ ‫تجاربهم‬ ‫على‬ ‫تعرف‬ ‫و‬ ‫االخرٌن‬ ‫فاسؤل‬ ‫امرا‬ ‫استصعبت‬ ‫اذا‬,‫هذه‬ ‫االجابات‬ ‫هذه‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫االخطاء‬ ‫من‬ ‫المزٌد‬ ً‫ف‬ ‫الوقوع‬ ‫تتجنب‬ ‫و‬ ‫الطرٌق‬ ‫تختصر‬ ‫فؤنت‬ ‫حتما‬ ‫لالمام‬ ‫ستدفعك‬ ‫االجابات‬. 9.‫أدواتك‬ ‫طور‬:‫انجازه‬ ‫دون‬ ‫ٌحول‬ ‫عائقا‬ ‫ما‬ ‫عمل‬ ‫النجاز‬ ‫نستخدمها‬ ً‫الت‬ ‫األدوات‬ ‫تمثل‬ ‫احٌانا‬,‫ضعٌفة‬ ‫فاألدوات‬ ‫االداء‬‫المطلوبة‬ ‫الجودة‬ ‫و‬ ‫بسرعة‬ ‫العمل‬ ‫انجاز‬ ً‫ف‬ ‫تساعد‬ ‫ان‬ ‫ٌمكن‬ ‫ال‬,‫قم‬ ‫اعمالك‬ ‫النجاز‬ ‫الماكٌنات‬ ‫تستعمل‬ ‫كنت‬ ‫اذا‬ ‫المشابهة‬ ‫االخرى‬ ‫الماكٌنات‬ ‫مع‬ ‫الماكٌنات‬ ‫بهذه‬ ‫الخاصة‬ ‫األداء‬ ‫مستوٌات‬ ‫بمراجعة‬,‫او‬ ‫برامج‬ ‫تستخدم‬ ‫كنت‬ ‫اذا‬ ‫و‬ ‫أخرون‬ ‫اشخاص‬ ‫ٌستخدمها‬ ً‫الت‬ ‫البرامج‬ ‫أداء‬ ‫لمستوٌات‬ ‫مطابقتها‬ ‫من‬ ‫تتؤكد‬ ‫ان‬ ‫علٌك‬ ‫تطبٌقات‬. 10.ً‫الحقٌق‬ ‫حجمها‬ ً‫ف‬ ‫المشكالت‬ ‫ضع‬:‫المشكالت‬ ً‫ف‬ ‫التفكٌر‬ ‫علٌه‬ ً‫تقض‬ ‫و‬ ‫االنجاز‬ ‫تهدد‬ ً‫الت‬ ‫المشكالت‬ ‫أهم‬ ‫من‬ ‫النتائج‬ ‫و‬ ‫المشكلة‬ ‫حجم‬ ‫بدقة‬ ‫تحدد‬ ‫أن‬ ‫مشكلة‬ ‫اي‬ ‫تصادف‬ ‫عندما‬ ‫علٌك‬ ‫ٌجب‬ ‫لذلك‬ ‫كبٌرة‬ ‫مشكالت‬ ‫انها‬ ‫على‬ ‫الصغٌرة‬ ‫علٌها‬ ‫المترتبة‬,‫تماما‬ ‫عنه‬ ‫التوقف‬ ‫و‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ‫العزوف‬ ‫الى‬ ‫سٌدفعك‬ ‫المشكلة‬ ‫حجم‬ ‫تقدٌر‬ ً‫ف‬ ‫المبالغة‬ ‫ألن‬.
  3. 3. 11.‫شعارا‬ ‫لنفسك‬ ‫اختر‬:‫دائما‬ ‫ٌردده‬ ‫مؤثور‬ ‫قول‬ ‫او‬ ‫شعار‬ ‫ٌختار‬ ‫ما‬ ‫غالبا‬ ‫الناجح‬ ‫االنسان‬,‫ٌجفزك‬ ‫الشعار‬ ‫فهذا‬ ‫انجاز‬ ً‫ف‬ ‫البعض‬ ‫ٌستخدمها‬ ً‫الت‬ ‫الشعارات‬ ‫أهم‬ ‫من‬ ‫و‬ ‫الجهد‬ ‫من‬ ‫المزٌد‬ ‫لبذل‬ ‫مستعدا‬ ‫ٌجعلك‬ ‫و‬ ‫األمام‬ ‫إلى‬ ‫دائما‬ ‫اعمالهم‬“‫االن‬ ‫انجزها‬”‫الشرٌف‬ ‫النبوي‬ ‫الحدٌث‬ ‫او‬”‫الغد‬ ‫الى‬ ‫الٌوم‬ ‫عمل‬ ‫تإجل‬ ‫ال‬”‫اصدار‬ ‫هناك‬ ‫و‬ ‫الكثٌر‬ ‫غٌرها‬ ‫و‬ ‫العمل‬ ‫انجاز‬ ‫على‬ ‫تحفز‬ ً‫الت‬ ‫المؤثورة‬ ‫االقوال‬ ‫من‬ ‫كبٌر‬ ‫عدد‬ ‫ٌحتوي‬ ‫بنشره‬ ‫قمنا‬ ‫سابق‬. 12.‫نجاح‬ ‫النجاح‬ ‫على‬ ً‫ابن‬:‫نجاح‬ ‫ٌخلق‬ ‫النجاح‬ ‫أن‬ ‫تقول‬ ‫القاعدة‬,‫ستشعر‬ ‫ما‬ ‫عمل‬ ‫انجاز‬ ً‫ف‬ ‫تنجح‬ ‫فعندما‬ ً‫اضاف‬ ‫اخر‬ ‫نجاح‬ ‫لتحقٌق‬ ‫ٌإهلك‬ ‫وهذا‬ ‫النفس‬ ‫عن‬ ‫والرضا‬ ‫بالتحفٌز‬,‫بناء‬ ‫على‬ ‫احرص‬ ‫نجاحا‬ ‫تحقق‬ ‫مرة‬ ‫كل‬ ً‫فف‬ ‫النجاح‬ ‫هذا‬ ‫على‬ ‫اخر‬. 13.‫المطلوبة‬ ‫باألعمال‬ ‫قائمة‬ ‫اكتب‬:‫لهذه‬ ‫وفقا‬ ‫العمل‬ ً‫ف‬ ‫البدء‬ ‫و‬ ‫انجازها‬ ‫المطلوب‬ ‫باألعمال‬ ‫قائمة‬ ‫اعداد‬ ‫ٌمكنك‬ ‫القائمة‬,‫المزٌد‬ ‫النجاز‬ ‫الدافعٌة‬ ‫و‬ ‫الحماس‬ ‫لدٌك‬ ‫ٌخلق‬ ‫فهذا‬ ‫القائمة‬ ‫من‬ ‫بشطبه‬ ‫قم‬ ‫األعمال‬ ‫احد‬ ‫من‬ ‫االنتهاء‬ ‫عند‬ ‫و‬. 14.‫نفسك‬ ‫كافئ‬:‫بالمكافؤة‬ ‫نفسك‬ ‫على‬ ‫تبخل‬ ‫ال‬ ‫ما‬ ‫عمل‬ ‫انجاز‬ ‫عند‬,‫تحبها‬ ً‫الت‬ ‫المكافؤة‬ ‫اختر‬,‫المكافؤة‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫محددة‬ ‫لفترة‬ ‫االستراحة‬ ‫او‬ ‫نزهة‬ ً‫ف‬ ‫الخروج‬ ‫او‬ ً‫الكترون‬ ‫جهاز‬ ‫شراء‬,‫نفسك‬ ‫مع‬ ‫صرٌح‬ ‫اتفاق‬ ‫عقد‬ ‫من‬ ‫مانع‬ ‫ال‬ ‫و‬ “ً‫اصدقائ‬ ‫لمقابلة‬ ‫سؤخرج‬ ‫التقرٌر‬ ‫هذا‬ ‫من‬ ً‫انته‬ ‫عندما‬”. 15.‫الممنوع‬ ‫و‬ ‫المسموح‬ ‫باألخرٌن‬ ‫المقارنة‬:‫الهدف‬ ‫اٌجابٌة‬ ‫مقارنة‬ ‫االخرٌن‬ ‫بؤعمال‬ ‫أعمالك‬ ‫تقارن‬ ‫ان‬ ‫الجٌد‬ ‫من‬ ‫االخرٌن‬ ‫تجارب‬ ‫من‬ ‫االستفادة‬ ‫و‬ ‫ادائك‬ ‫تطوٌر‬ ‫منها‬,‫بضآلة‬ ‫تشعرك‬ ‫و‬ ‫تحبطك‬ ً‫الت‬ ‫السلبٌة‬ ‫المقارنة‬ ‫من‬ ‫احذر‬ ‫لكن‬ ‫و‬ ‫اعمالك‬,‫لألمام‬ ‫نقطة‬ ‫ٌدفعك‬ ‫ان‬ ‫ٌمكن‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫جدا‬ ‫مدمر‬ ‫المقارنة‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫فهذا‬,‫االخر‬ ‫عن‬ ‫مختلف‬ ‫انسان‬ ‫كل‬ ‫ان‬ ‫اعلم‬ ‫لغٌرك‬ ‫تتوفر‬ ‫ال‬ ‫ربما‬ ً‫الت‬ ‫القوة‬ ‫نقاط‬ ‫من‬ ‫تمتلك‬ ‫انك‬ ‫و‬ ‫ضعف‬ ‫نقاط‬ ‫و‬ ‫قوة‬ ‫نقاط‬ ‫منا‬ ‫لكل‬ ‫و‬.
  4. 4. 16.‫باالخرٌن‬ ‫لٌس‬ ‫و‬ ‫بنفسك‬ ‫نفسك‬ ‫قارن‬:‫االخٌر‬ ‫عملك‬ ‫تقارن‬ ‫ان‬ ‫التحفٌز‬ ‫خلق‬ ً‫ف‬ ‫الجٌدة‬ ‫المقارنات‬ ‫من‬ ‫ٌحفزك‬ ‫فهذا‬ ‫سابقة‬ ‫بؤعمال‬ ‫مقارنة‬ ‫االخٌر‬ ‫العمل‬ ً‫ف‬ ‫انجزته‬ ‫الذي‬ ‫التقدم‬ ‫حجم‬ ‫سترى‬ ‫فبذلك‬ ‫السابقة‬ ‫بؤعمالك‬ ‫النجاح‬ ‫من‬ ‫المزٌد‬ ‫لتحقٌق‬. 17.‫انجازاتك‬ ‫تذكر‬:‫و‬ ‫النجاحات‬ ‫من‬ ‫المزٌد‬ ‫لتحقٌق‬ ‫ٌحفزك‬ ‫السابقة‬ ‫االنجازات‬ ‫و‬ ‫الناجحة‬ ‫انجازاتك‬ ‫تذكر‬ ‫للغاٌة‬ ‫محفز‬ ‫أمر‬ ‫فهذا‬ ‫لتتذكرها‬ ‫فترة‬ ‫كل‬ ‫الٌه‬ ‫ارجع‬ ‫و‬ ‫السابقة‬ ‫انجازاتك‬ ‫فٌه‬ ‫تدون‬ ‫بسجل‬ ‫احتفظ‬ ‫لذلك‬ ‫االنجازات‬. 18.‫المرح‬ ‫ثم‬ ‫المرح‬ ‫ثم‬ ‫المرح‬:‫على‬ ‫تحصل‬ ‫ان‬ ‫على‬ ‫احرص‬ ‫لذلك‬ ‫و‬ ‫النفس‬ ‫منه‬ ‫تنفر‬ ‫العمل‬ ً‫ف‬ ‫الزائدة‬ ‫الجدٌة‬ ‫الشخصٌة‬ ‫حٌاتك‬ ً‫ف‬ ‫و‬ ‫العمل‬ ‫اثناء‬ ‫المرح‬ ‫من‬ ‫المطلوب‬ ‫القدر‬,‫عنه‬ ً‫رض‬ ‫و‬ ‫وجهه‬ ‫هللا‬ ‫كرم‬ ً‫عل‬ ‫االمام‬ ‫ٌقول‬“‫ان‬ ‫طرفا‬ ‫الحكمة‬ ‫من‬ ‫لها‬ ‫فالتمسوا‬ ‫األبدان‬ ‫تمل‬ ‫كما‬ ‫تمل‬ ‫القلوب‬ ‫هذه‬”. 19.‫افكارك‬ ‫رتب‬ ‫و‬ ‫نظف‬ ‫و‬ ‫فلتر‬:‫انجازة‬ ‫ٌمكنك‬ ‫لما‬ ‫واضحة‬ ‫رإٌة‬ ‫ٌخلق‬ ‫تنظٌفها‬ ‫و‬ ‫فلترتها‬ ‫و‬ ‫االفكار‬ ‫فترتٌب‬, ‫االنتاجٌة‬ ‫ٌزٌد‬ ‫الجٌد‬ ‫التنظٌم‬ ‫و‬ ‫نجاحات‬ ‫تنتج‬ ‫ال‬ ‫فالفوضى‬. 20.‫محفز‬ ‫شخص‬ ‫الى‬ ‫تحدث‬:‫بطبعهم‬ ‫محفزٌن‬ ‫حٌاتنا‬ ً‫ف‬ ‫نلتقٌهم‬ ‫الذٌن‬ ‫االشخاص‬ ‫بعض‬,‫على‬ ‫احرص‬ ‫االنجاز‬ ‫الى‬ ‫اٌجابٌة‬ ‫بطاقة‬ ‫امدادك‬ ‫ٌمكنهم‬ ‫فهإالء‬ ‫عمله‬ ‫تنوي‬ ‫فٌما‬ ‫مشاورتهم‬ ‫و‬ ‫الٌهم‬ ‫الحدٌث‬ ‫و‬ ‫مقابلتهم‬.
  5. 5. 21.‫تجده‬ ‫بالخٌر‬ ‫تفائل‬:‫مجربة‬ ‫و‬ ‫هاملة‬ ‫قاعدة‬“‫بذلك‬ ‫تظاهر‬ ‫ما‬ ‫عمل‬ ‫النجاز‬ ‫بالتحفٌز‬ ‫تشعر‬ ‫لم‬ ‫ان‬”ً‫ف‬ ‫الغرٌب‬ ‫اهدافك‬ ‫لتحقٌق‬ ‫مندفعا‬ ‫نفسك‬ ‫ستجد‬ ‫و‬ ‫فعال‬ ‫بالتحفٌز‬ ‫ستشعر‬ ‫الحٌلة‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫دقائق‬ ‫عدة‬ ‫بعد‬ ‫انه‬ ‫األمر‬. 22.‫أوال‬ ‫الصعبة‬ ‫االعمال‬ ‫انجاز‬:‫األعمال‬ ‫انجاز‬ ً‫ف‬ ‫تساعدهم‬ ‫و‬ ‫البعض‬ ‫لدى‬ ‫مجربة‬ ‫القاعدة‬ ‫هذه‬,‫بالصعب‬ ‫ابدأ‬ ‫بنفسك‬ ‫ثقتك‬ ‫من‬ ‫ٌعزز‬ ‫و‬ ‫االنجاز‬ ‫تعٌق‬ ً‫الت‬ ‫مخاوفك‬ ‫من‬ ‫بقلل‬ ‫و‬ ‫كامال‬ ‫المشروع‬ ‫النجاز‬ ‫ٌحفزك‬ ‫فهذا‬ ‫أوال‬. 23.‫المٌتة‬ ‫االغصان‬ ‫اقطع‬:‫منها‬ ‫فائدة‬ ‫ال‬ ‫مٌتة‬ ‫اغصان‬ ‫منا‬ ‫كل‬ ‫حٌاة‬ ً‫ف‬,‫على‬ ‫تعمل‬ ‫و‬ ‫التقدم‬ ‫عن‬ ‫تعٌقك‬ ‫انها‬ ‫بل‬ ‫للتقدم‬ ‫خطة‬ ‫اي‬ ‫اٌقاف‬,‫االغصان‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫فورا‬ ‫تخلص‬. 24.‫ترٌد‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫ركز‬:‫ترٌد‬ ‫ال‬ ‫ما‬ ‫بٌن‬ ‫و‬ ‫ترٌد‬ ‫ما‬ ‫بٌن‬ ‫حٌاتك‬ ً‫ف‬ ‫تتخبط‬ ‫ال‬,‫تحب‬ ‫كما‬ ‫و‬ ‫ترٌد‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫فقط‬ ‫ركز‬ ‫انجازه‬,‫الوقت‬ ‫نفس‬ ً‫ف‬ ‫معركة‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ً‫ف‬ ‫القتال‬ ‫ٌمكنك‬ ‫فال‬. 25.‫العمل‬ ‫بخطة‬ ‫التزم‬:‫دون‬ ‫أهدافك‬ ‫تحقٌق‬ ‫ٌمكنك‬ ‫فال‬ ‫تحقٌقها‬ ‫و‬ ‫األهداف‬ ‫بٌن‬ ‫الجسر‬ ‫هو‬ ‫االلتزام‬ ‫أن‬ ‫ٌقولون‬ ‫ٌومٌة‬ ‫عمل‬ ‫بخطة‬ ‫االلتزام‬,‫نحول‬ ‫ال‬ ‫الناجح‬ ‫العمل‬ ً‫فف‬“‫المرغوب‬”‫الى‬“‫واجب‬”.
  6. 6. ‫المعلم‬ ‫مستوى‬‫بها‬ ‫يتميز‬ ‫التي‬ ‫الخصائص‬‫معه‬ ‫المناسب‬ ‫التحفيز‬ ‫أسلوب‬ ‫األداء‬ ‫عالي‬ ‫الدافعية‬ ‫عالي‬ 1-‫مستواه‬ ‫تطوير‬ ‫في‬ ‫رغبة‬ ‫لديه‬ ‫طالبه‬ ‫ومستوى‬. 2-‫مساعدة‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫لديه‬ ‫المهنة‬ ‫أهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫الزمالء‬. 3-‫بال‬ ‫وأنشطة‬ ً‫ا‬‫أفكار‬ ‫يقدم‬ ‫حدود‬. 4-‫الواقع‬ ‫في‬ ‫أفكاره‬ ‫يطبق‬ ‫المدرسي‬. ‫مباشر‬ ‫الغير‬ ‫اإلشراف‬ ‫األداء‬ ‫عالي‬ ‫الدافعية‬ ‫منخفض‬ 1-‫الذكاء‬ ‫خاصية‬ ‫يملك‬. 2-ً‫ا‬‫جيد‬ ‫حوله‬ ‫يجري‬ ‫ما‬ ‫يدرك‬. 3-‫تربوية‬ ‫أفكار‬ ‫لديه‬. 4-‫الواقع‬ ‫في‬ ‫أفكاره‬ ‫يوظف‬ ‫ال‬ ‫المدرسي‬. ‫التشاركي‬ ‫اإلشراف‬
  7. 7. ‫مستوى‬‫بها‬ ‫يتميز‬ ‫التي‬ ‫الخصائص‬‫معه‬ ‫المناسب‬ ‫التحفيز‬ ‫أسلوب‬ ‫األداء‬ ‫منخفض‬ ‫الدافعية‬ ‫عالي‬ 1-‫واالهتمام‬ ‫والجهد‬ ‫الحماس‬ ‫يملك‬. 2-‫مستواه‬ ‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫لديه‬. 3-‫مستوى‬ ‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫لديه‬ ‫طالبه‬. 4-‫وغير‬ ‫مضطربة‬ ‫للعمل‬ ‫ممارسته‬ ‫واقعية‬. ‫التشاركي‬ ‫اإلشراف‬ ‫األداء‬ ‫منخفض‬ ‫الدافعية‬ ‫منخفض‬ 1-‫والجهد‬ ‫الحماس‬ ‫يملك‬ ‫ال‬ ‫واالهتمام‬. 2-‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫لديه‬ ‫ليس‬ ‫مستواه‬. 3-‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الرغبة‬ ‫لديه‬ ‫ليس‬ ‫طالبه‬ ‫مستوى‬. 4-‫وغير‬ ‫مضطربة‬ ‫للعمل‬ ‫ممارسته‬ ‫التغيير‬ ‫في‬ ‫يفكر‬ ‫وال‬ ‫واقعية‬. ‫المباشر‬ ‫اإلشراف‬

×