SlideShare a Scribd company logo
1 of 44
Download to read offline
‫تعزيز‬
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
‫ثقافة‬ ‫أجل‬ ‫من‬
‫والصحة‬ ‫السالمة‬
‫التاريخ‬
:
‫األول‬ ‫تشرين‬ ‫ا‬ ‫االثنين‬
/
‫أكتوبر‬
2019
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
2
2.9
‫مليون‬
‫عدد‬
‫الوفيات‬
‫بسبب‬ ‫السنوية‬
‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬
‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬
‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫اإلصابات‬

‫في‬ ‫تتسبب‬
‫إنسانية‬ ‫معاناة‬
‫ل‬ ‫حد‬ ‫ال‬
‫ها‬
‫وأسرهم‬ ‫للضحايا‬

‫إلى‬ ‫تؤدي‬
‫اقتصادية‬ ‫خسائر‬
‫كبيرة‬
‫ككل‬ ‫واالقتصادات‬ ‫للمنشآت‬
(
‫تكالي‬
‫ف‬
‫التعوي‬ ‫وتكاليف‬ ،‫الصحية‬ ‫الرعاية‬
،‫ضات‬
‫الع‬ ‫قدرة‬ ‫وانخفاض‬ ،‫اإلنتاج‬ ‫وخسائر‬
،‫مل‬
،‫العاملة‬ ‫القوى‬ ‫مشاركة‬ ‫وانخفاض‬
‫الموظفين‬ ‫دوران‬ ‫وتكاليف‬
(
‫استبدال‬
‫جدد‬ ‫بآخرين‬ ‫الحاليين‬ ‫العمال‬
)
‫إل‬ ‫وما‬ ،
‫ى‬
‫ذلك‬
)
402
‫مليون‬
‫عدد‬
‫إصابات‬
‫المميتة‬ ‫غير‬ ‫العمل‬
‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬
5.4
٪
‫خسائر‬
‫اإلجمالي‬ ‫المحلي‬ ‫الناتج‬
‫السنوي‬ ‫العالمي‬
‫المهنية‬ ‫الحوادث‬ ‫بسبب‬
‫بالعمل‬ ‫المرتبطة‬ ‫األمراض‬
‫المهنية‬ ‫اإلصابات‬
‫عليها‬ ‫والحفاظ‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫بناء‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
3
«
‫الحك‬ ‫بموجبها‬ ‫وتشارك‬ ،‫المستويات‬ ‫جميع‬ ‫على‬ ً‫ا‬‫م‬ َ‫حتر‬ُ‫م‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫في‬ ‫الحق‬ ‫فيها‬ ‫يكون‬ ‫ثقافة‬
‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫ومة‬
ُ‫م‬‫ال‬ ‫والواجبات‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫الحقوق‬ ‫من‬ ‫نظام‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫ضمان‬ ‫في‬ ‫طة‬ِ‫ش‬َ‫ن‬ ‫مشاركة‬ ‫والعمال‬
،‫َّدة‬‫د‬‫ح‬
‫القصوى‬ ‫األولوية‬ ‫الوقاية‬ ‫مبدأ‬ ‫فيها‬ ‫ويمنح‬
،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫اتفاقية‬
2006
(
‫رقم‬
187
)
‫الوطني‬ ‫المستوى‬ ‫على‬
...
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اعتبار‬ ‫يضمن‬ ‫مما‬ ،‫عليها‬ ‫والحفاظ‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫ببناء‬ ‫ككل‬ ‫الحكومة‬ ‫تلتزم‬
‫أولو‬
‫ية‬
‫األجندة‬ ‫في‬
‫الوطنية‬
.
‫ص‬َّ‫ص‬‫خ‬ُ‫ت‬
‫والموارد‬ ‫الوسائل‬
‫س‬ ‫وفهم‬ ‫واألخطار‬ ‫المخاطر‬ ‫وإدراك‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫العام‬ ‫الوعي‬ ‫مستوى‬ ‫لرفع‬ ‫الكافية‬
‫منها‬ ‫الوقاية‬ ‫بل‬
‫فيها‬ ‫والتحكم‬
.
‫تشارك‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫خالل‬ ‫من‬
‫الثالثة‬ ‫اإلنتاج‬ ‫أطراف‬
‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫عمليات‬ ‫مراحل‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫بفاعلية‬
‫المهنيتين‬
.

‫يساهم‬
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
‫في‬
:

‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫واستراتيجيات‬ ‫سياسات‬ ‫جودة‬ ‫تحسين‬

‫وااللتزام‬ ‫بالملكية‬ ‫الشعور‬ ‫بناء‬
‫؛‬

‫فعالية‬ ‫واألكثر‬ ‫السريع‬ ‫تنفيذها‬ ‫تسهيل‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
4
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬
...

‫االمتثال‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫للوائح‬

‫دمج‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬
‫لألعمال‬ ‫العامة‬ ‫اإلدارة‬ ‫هيكل‬ ‫في‬

‫لتحقيق‬ ‫الثقافة‬ ‫تغيير‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬

‫المنشأة‬ ‫تعامالت‬ ‫جوانب‬ ‫من‬ ‫جانب‬ ‫كل‬ ‫في‬ ‫جة‬َ‫م‬‫د‬ُ‫م‬ ،‫للمنشأة‬ ‫أساسية‬ ً‫ة‬‫قيم‬ ‫المهنيتان‬ ‫والصحة‬ ُ‫ة‬‫السالم‬ ‫ر‬َ‫ب‬‫عت‬ُ‫ت‬

‫المتبادل‬ ‫واالحترام‬ ‫الثقة‬ ‫على‬ ‫مبنيان‬ ‫مفتوحان‬ ‫وحوار‬ ‫تواصل‬

‫العليا‬ ‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫اإليجابية‬ ‫القيادة‬

‫المه‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تحسين‬ ‫إجراءات‬ ‫في‬ ‫بفاعلية‬ ‫المشاركة‬ ‫على‬ ‫قدرتهم‬ ‫لضمان‬ ‫العمال‬ ‫لجميع‬ ‫والمعلومات‬ ‫التدريب‬ ‫إتاحة‬
‫نيتين‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
5
‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫خالل‬ ‫االجتماعي‬ ‫للحوار‬ ‫الرئيسي‬ ‫الدور‬
-
19
‫على‬
‫الوطني‬ ‫المستوى‬
َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لمنظمات‬ ‫طة‬ِ‫ش‬َّ‫ن‬‫ال‬ ‫للمشاركة‬ ‫األولوية‬ ‫أعطت‬ ‫التي‬ ‫الحكومات‬ ‫تمكنت‬ ،
‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬
‫جماعي‬ ‫بشكل‬ ‫الطارئة‬ ‫والتدخالت‬ ‫والسياسات‬ ‫القوانين‬ ‫وتنفيذ‬ ‫تطوير‬ ‫من‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
.
‫على‬
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬
‫ل‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ،‫وإشراكهم‬ ‫العمال‬ ُ‫ة‬‫مشارك‬ ‫كانت‬ ،
‫شؤون‬
‫تق‬ ‫أو‬ ‫المخاطر‬ ‫إلزالة‬ ،‫وتطبيقها‬ ‫وفعالة‬ ‫مناسبة‬ ‫تدابير‬ ‫وتصميم‬ ‫االمتثال‬ ‫تعزيز‬ ‫في‬ ‫أساسيين‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬
‫تلك‬ ،‫األخطار‬ ‫ليل‬
‫العمال‬ ‫واحتياجات‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مع‬ ‫تتكيف‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
6
‫التعبير‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬ ‫لماذا‬
‫بشأن‬ ‫المخاوف‬ ‫عن‬
‫؟‬ً‫ا‬‫مهم‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬
‫االجتماعي؟‬ ‫الحوار‬ ‫هو‬ ‫ما‬
‫العم‬ ‫وأصحاب‬ ‫الحكومات‬ ‫ممثلي‬ ‫بين‬ ‫المعلومات‬ ‫تبادل‬ ‫ببساطة‬ ‫أو‬ ،‫والتشاور‬ ‫التفاوض‬ ‫أنواع‬ ‫جميع‬ ‫إلى‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫يشير‬
‫حول‬ ‫والعمال‬ ‫ل‬
‫واالجتماعية‬ ‫االقتصادية‬ ‫بالسياسة‬ ‫المتعلقة‬ ‫المشترك‬ ‫االهتمام‬ ‫ذات‬ ‫القضايا‬
.
‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
:

‫االثنين؛‬ ‫على‬ ‫يشتمل‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫وغالب‬ ،‫مؤسسي‬ ‫أو‬ ‫رسمي‬ ‫غير‬ ‫يكون‬

‫مختلفة‬ ‫مستويات‬ ‫على‬ ‫جرى‬ُ‫ي‬
(
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫أو‬ ،‫محلية‬ ‫أو‬ ،‫إقليمية‬ ‫أو‬ ،‫وطنية‬ ‫أو‬ ،‫دولية‬
)
‫؛‬

‫شركات‬ ‫مجموعة‬ ‫أو‬ ‫واحدة‬ ‫شركة‬ ‫في‬ ‫أو‬ ‫واحد‬ ‫قطاع‬ ‫ضمن‬ ،‫المختلفة‬ ‫االقتصادية‬ ‫القطاعات‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ َ‫ء‬‫الشركا‬ ‫يشمل‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
8
‫المختلفة‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫أشكال‬

‫نهج‬
‫األطراف‬ ‫ثالثي‬
‫الحكومة‬ ‫مع‬ ،
(
‫و‬ ‫العمل‬ ‫وزارة‬
/
‫المعنية‬ ‫األخرى‬ ‫الوزارات‬ ‫أو‬
)
‫الحوار‬ ‫في‬ ‫رسمي‬ ‫كطرف‬
.

‫النهج‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬
‫األطراف‬ ‫الثالثي‬
(
‫العمل‬ ‫عالم‬ ‫تتجاوز‬ ‫قضايا‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫عند‬
)
‫ومصا‬ ‫اهتمامات‬ ‫تمثل‬ ‫التي‬ ‫الفاعلة‬ ‫الجهات‬ ‫مع‬ ،
‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫لح‬
‫المدني‬ ‫للمجتمع‬
.

‫العالقات‬
‫الثنائية‬
‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫بين‬ ،
(
‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬ ‫أو‬
)

‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬
:
‫من‬ ‫تتكون‬
:
‫منظمات‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫منظمة‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫بين‬ ‫تجري‬ ‫التي‬ ‫المفاوضات‬ ‫جميع‬
‫أجل‬ ‫من‬ ،‫أخرى‬ ‫ناحية‬ ‫من‬ ،‫العمال‬ ‫منظمات‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫واحدة‬ ‫وبين‬ ،‫ناحية‬ ‫من‬ ،‫العمل‬ ‫أصحاب‬
( :
‫أ‬
)
‫و‬ ‫التوظيف؛‬ ‫وشروط‬ ‫العمل‬ ‫ظروف‬ ‫تحديد‬
/
‫أو‬
(
‫ب‬
)
‫و‬ ‫والعمال؛‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫العالقات‬ ‫تنظيم‬
/
‫أو‬
(
‫ج‬
)
‫منظماتهم‬ ‫أو‬ ‫العمال‬ ‫ومنظمة‬ ‫منظماتهم‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫العالقات‬ ‫تنظيم‬
.

‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫التعاون‬
:
‫المشترك‬ ‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫أو‬ ‫التشاور‬ ‫إلى‬ ‫المعلومات‬ ‫تشارك‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫بدء‬ ‫يتراوح‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
9
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
:
‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫قلب‬ ‫في‬
‫العمل‬ ‫مسائل‬ ‫بشأن‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫في‬ ‫بالمشاركة‬ ‫والحكومات‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫لمنظمة‬ ‫الثالثي‬ ‫الهيكل‬ ‫يسمح‬
‫لتعزيز‬ ،‫الدولية‬
‫للجميع‬ ‫الالئق‬ ‫والعمل‬ ‫االجتماعية‬ ‫العدالة‬
.
‫من‬ ‫يتجزأ‬ ‫ال‬ ً‫ا‬‫جزء‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫ر‬َ‫ب‬‫عت‬ُ‫ي‬
‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫دستور‬
‫كطري‬ ،ً‫ا‬‫تقريب‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫معايير‬ ‫جميع‬ ‫وفي‬
‫لتحقيق‬ ‫رئيسية‬ ‫قة‬
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫سلمية‬ ‫وعالقات‬ ‫مستدامة‬ ‫قرارات‬
.
‫هناك‬
‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫اتفاقيات‬
‫أي‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫تعزز‬
:

‫الثالثية‬ ‫المشاورات‬ ‫اتفاقية‬
(
‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫معايير‬
)
،
1976
(
‫رقم‬
144
)

،‫التنظيم‬ ‫حق‬ ‫وحماية‬ ‫النقابية‬ ‫الحرية‬ ‫اتفاقية‬
1948
(
‫رقم‬
87
)
،‫الجماعية‬ ‫والمفاوضة‬ ‫التنظيم‬ ‫حق‬ ‫واتفاقية‬
1949
(
‫رقم‬
98
)
-
‫األساسية‬ ‫االتفاقيات‬

،‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫اتفاقية‬
1981
(
‫رقم‬
154
)
‫تصنيفات‬ ‫إحدى‬ ‫في‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫صدى‬ ‫يتردد‬
‫العمل‬ ‫في‬ ‫األساسية‬ ‫والحقوق‬ ‫المبادئ‬
‫الف‬ ‫واالعتراف‬ ‫النقابية‬ ‫الحرية‬ ‫وهي‬ ،
‫في‬ ‫بالحق‬ ‫عال‬
‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬
.
‫يؤكد‬
‫عادلة‬ ‫عولمة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫االجتماعية‬ ‫العدالة‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫إعالن‬
(
2008
)
‫و‬
‫أجل‬ ‫من‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫مئوية‬ ‫إعالن‬
‫العمل‬ ‫مستقبل‬
(
2019
)
‫ج‬ِ‫ت‬‫ن‬ُ‫م‬ ‫واقتصاد‬ ‫اجتماعي‬ ‫تماسك‬ ‫لبناء‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫أهمية‬ ‫على‬
.
10
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫معايير‬ ‫صميم‬ ‫في‬ ‫والتشاور‬ ‫المشاركة‬
‫تدعو‬
،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اتفاقية‬
1981
(
‫رقم‬
155
)
‫إلى‬
:

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬
(
ً‫ال‬‫تمثي‬ ‫المنظمات‬ ‫أكثر‬ ‫مع‬ ‫بالتشاور‬ ‫ومراجعتها‬ ‫وتنفيذها‬ ‫صياغتها‬ ‫تتم‬
‫العمل‬ ‫ألصحاب‬
‫والعمال‬
)
‫والتي‬ ،
:

‫مختلفة‬ ‫مستويات‬ ‫على‬ ‫والتعاون‬ ‫التواصل‬ ‫تعزز‬
(
‫الوطني‬ ‫المستوى‬ ‫إلى‬ ‫العمل‬ ‫أماكن‬ ‫من‬
)

‫ا‬ ‫طابع‬ ‫مراعاة‬ ‫مع‬ ،‫وغيرهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫العامة‬ ‫للسلطات‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫المهام‬ ‫إلى‬ ‫تشير‬
‫لتكا‬
‫بين‬ ‫مل‬
‫المسؤوليات‬ ‫هذه‬

‫على‬
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬
‫أجل‬ ‫من‬ ‫الالزمة‬ ‫الترتيبات‬ ‫وضع‬ ،
:

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬ ‫من‬ ‫وممثليهم‬ ‫العمال‬ ‫تمكين‬

‫الكافيين‬ ‫والتدريب‬ ‫المعلومات‬ ‫توفير‬

‫بشأنها‬ ‫والتشاور‬ ،‫بعملهم‬ ‫المتصلة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬ ‫عن‬ ‫باالستعالم‬ ‫ممثليهم‬ ‫أو‬ ‫للعمال‬ ‫السماح‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
11
‫تدعو‬
،‫المهنية‬ ‫الصحة‬ ‫خدمات‬ ‫اتفاقية‬
1985
(
‫رقم‬
161
)
‫إلى‬
:

‫التشاور‬
‫وت‬ ‫المهنية‬ ‫الصحة‬ ‫خدمات‬ ‫بشأن‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫لصياغة‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ً‫ال‬‫تمثي‬ ‫األكثر‬ ‫المنظمات‬ ‫مع‬
‫هذه‬ ‫نفيذ‬
ً‫ا‬‫دوري‬ ‫ومراجعتها‬ ‫السياسة‬

‫واشتراك‬ ‫تعاون‬
‫المت‬ ‫التدابير‬ ‫من‬ ‫وغيرها‬ ‫التنظيمية‬ ‫التدابير‬ ‫تنفيذ‬ ‫في‬ ‫المساواة‬ ‫قدم‬ ‫على‬ ‫وممثليهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬
‫الصحة‬ ‫بخدمات‬ ‫علقة‬
‫المهنية‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
12
،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫اتفاقية‬
2006
(
‫رقم‬
187
)

‫تعزز‬
‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫على‬ ‫مبنية‬ ،‫الوطني‬ ‫الصعيد‬ ‫على‬

‫إجراء‬ ‫إلى‬ ‫تدعو‬
‫ثالثية‬ ‫مشاورات‬
‫حول‬
:

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫وضع‬
‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعتها‬ ‫وتنفيذها‬

‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعته‬ ً‫ا‬‫تدريجي‬ ‫وتطويره‬ ‫وحفظه‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وطني‬ ‫نظام‬ ‫وضع‬

‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعته‬ ‫وتقييمه‬ ‫ورصده‬ ‫وتنفيذه‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وطني‬ ‫برنامج‬ ‫وضع‬

‫لتعزيز‬ ‫ترتيبات‬ ‫على‬ ‫يشتمل‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطني‬ ‫النظام‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫تنص‬
‫و‬ ‫اإلدارة‬ ‫بين‬ ‫التعاون‬
‫وممثليهم‬ ‫العمال‬
‫على‬ ،
‫العمل‬ ‫بمكان‬ ‫المتصلة‬ ‫الوقاية‬ ‫تدابير‬ ‫في‬ ‫أساسي‬ ‫كعنصر‬ ،‫المنشأة‬ ‫مستوى‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
13
‫الوطني‬ ‫الصعيد‬ ‫على‬
:
‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫دور‬
‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫بناء‬ ‫في‬
‫والصحة‬ ‫للسالمة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫مشاركة‬

‫ا‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬ ‫مشاركة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫سليمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫إنشاء‬ ‫يتطلب‬
‫في‬ ‫والصحة‬ ‫لسالمة‬
‫العمل‬
.

‫مختلفة‬ ‫نظر‬ ‫ووجهات‬ ‫اهتمامات‬ ‫الثالث‬ ‫للشركاء‬ ‫يكون‬ ‫قد‬
.
‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الثالثية‬ ‫والمناقشات‬ ‫المشاورات‬ ‫تساهم‬ ‫وقد‬
‫التواصل‬
‫و‬
‫فهم‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬
‫لديها‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫وقيود‬ ‫مخاوف‬ ‫ألي‬ ‫أفضل‬
(
‫ولتطوير‬ ‫عليها‬ ‫ق‬َ‫ف‬‫ت‬ُ‫م‬‫و‬ ‫مشتركة‬ ‫إجراءات‬ ‫التخاذ‬ ‫الطريق‬ ‫يمهد‬ ‫مما‬
‫تعاونية‬ ‫ثقافة‬
‫لمواجهة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫التحديات‬
.)

‫ا‬ ‫النظام‬ ‫لتعزيز‬ ‫المشتركة‬ ‫والغايات‬ ‫واألهداف‬ ‫واألولويات‬ ‫المرامي‬ ‫لتحديد‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬ ‫جميع‬ ‫بين‬ ‫قوي‬ ‫تنسيق‬ ‫م‬َ‫لز‬َ‫ي‬
‫للسالمة‬ ‫لوطني‬
‫وتحقيق‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫استخدام‬
‫أكثر‬
‫للموارد‬ ‫كفاءة‬
‫المتاحة‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
15
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫سليمة‬ ‫سياسات‬ ‫اعتماد‬
،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اتفاقية‬ ‫تدعو‬
1981
(
‫رقم‬
155
)
،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫واتفاقية‬
2006
(
‫رقم‬
187
)
‫إلى‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫اعتماد‬
.
‫أن‬ ‫السياسة‬ ‫هذه‬ ‫لمثل‬ ‫ينبغي‬
:

‫خالل‬ ‫من‬ ‫ْنى‬‫ب‬ُ‫ت‬
‫الثالثية‬ ‫والمناقشات‬ ‫المشاورات‬
(
‫تنفيذها‬ ‫ويؤيد‬ ‫الشرعية‬ ‫يضفي‬ ‫وهذا‬
)
‫؛‬

‫تشمل‬
(
‫األقل‬ ‫على‬
:)

‫الحكومة‬ ‫التزام‬
‫المهنية؛‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫من‬ ‫بالوقاية‬

‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫الوطني‬ ‫العمل‬ ‫توجه‬ ‫التي‬ ‫الرئيسية‬ ‫المبادئ‬

‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫العمل‬ ‫مجاالت‬

‫الرئيسيين‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬ ‫ومسؤوليات‬ ‫مهام‬
(
‫ومنظماتهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ،‫الصلة‬ ‫ذات‬ ‫العامة‬ ‫السلطات‬ ‫أي‬
)
‫االعت‬ ‫مع‬ ،
‫راف‬
‫المسؤوليات‬ ‫هذه‬ ‫بين‬ ‫التكامل‬ ‫بطابع‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
16
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫فعالة‬ ‫تنظيمية‬ ‫أطر‬ ‫تنفيذ‬
‫أن‬ ‫والشامل‬ ‫الفعال‬ ‫التنظيمي‬ ‫لإلطار‬ ‫ينبغي‬
:

‫يغطي‬
‫العمال‬ ‫جميع‬
‫و‬
‫االقتصادي‬ ‫النشاط‬ ‫فروع‬ ‫جميع‬
‫؛‬

‫يعالج‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫جميع‬
‫العمال‬ ‫لها‬ ‫يتعرض‬ ‫قد‬ ‫التي‬
.
‫يلي‬ ‫ما‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الفعال‬ ‫التنظيمي‬ ‫اإلطار‬ ‫يتضمن‬ ‫ما‬ ‫عادة‬
:

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وحيد‬ ‫شامل‬ ‫قانون‬
(
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫األساسية‬ ‫الحقوق‬ ‫ّد‬ِ‫د‬‫ح‬ُ‫ي‬
)
‫؛‬

‫واللوائح‬ ‫القوانين‬
(
‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫مخاطر‬ ‫أو‬ ‫قطاعات‬ ‫وتغطية‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قانون‬ ‫استكمال‬
)
‫؛‬

‫التقنية‬ ‫والمعايير‬ ‫الممارسات‬ ‫مدونات‬
(
‫بشأن‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ً‫ا‬‫تحديد‬ ‫أكثر‬ ‫إرشادات‬ ‫توفير‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫القانون‬ ‫استكمال‬
‫االمتثال‬ ‫كيفية‬
‫للقانون‬
)
‫؛‬

‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫اتفاقات‬
(
‫المعنية‬ ‫ومنظماتهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫المفاوضات‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬
.)
‫القوان‬ ‫هذه‬ ‫استدامة‬ ‫يؤيد‬ ‫المستويات‬ ‫مختلف‬ ‫على‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫إدراج‬ ‫فإن‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تشريعات‬ ‫وضع‬ ‫عند‬
،‫وإنفاذها‬ ‫ين‬
‫معقدة‬ ‫تكون‬ ‫عندما‬ ‫حتى‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
17
‫ارتبطت‬
‫كوفيد‬ ‫جائحة‬
-
19
‫بزيادة‬
‫األطراف‬ ‫والثالثية‬ ‫الثنائية‬ ‫االتفاقات‬
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫التلوث‬ ‫خطر‬ ‫تخفيف‬ ‫بهدف‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
18
‫إل‬ ‫عالمي‬ ‫مسح‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫أشارت‬
‫أن‬ ‫ى‬
‫كوفيد‬
-
19
‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تأثير‬ ‫من‬ ‫زاد‬
‫على‬ ‫المهنيتين‬
‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫أجندات‬
‫بالنقابات‬ ‫الخاصة‬
‫والثنائ‬ ‫الثالثية‬ ‫االتفاقات‬ ‫من‬ ٌ‫ل‬‫ك‬ ‫ركزت‬
‫ية‬
‫أي‬ ،‫مختلفة‬ ‫عمل‬ ‫مجاالت‬ ‫على‬ ‫األطراف‬
:

‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫متطلبات‬

‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ ‫عن‬ ‫العمل‬ ‫ترتيبات‬

‫الجهازية‬ ‫االختبارات‬ ‫بشأن‬ ‫أحكام‬
(
‫التحال‬
‫يل‬
‫الطبية‬
)

‫التلقيح‬
59
٪
‫من‬
133
ً‫ا‬‫بلد‬
‫اعتمدت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬
‫استجابة‬ ً‫ا‬‫ثالثي‬ ً‫ا‬‫حوار‬
‫كوفيد‬ ‫ألزمة‬
-
19
،
‫المجاالت‬ ‫بأحد‬
‫وهو‬ ‫أال‬ ،‫للتفاوض‬ ‫األولوية‬ ‫ذات‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تدابير‬
83
٪
‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫من‬
‫اعتمدت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬ ‫التي‬
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
‫كاستجابة‬
‫للجائحة‬
83
٪
‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫من‬
‫انخرطت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬ ‫التي‬
‫في‬
‫ثالثية‬ ‫مشاورات‬
‫كوفيد‬
-
19
‫والتعافي‬
:
ً‫ا‬‫قدم‬ ‫المضي‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫دور‬
‫أفضل‬ ‫بشكل‬
(
2021
)
‫أوقات‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫دور‬ ‫حول‬ ‫العالمي‬ ‫االتجاه‬ ‫تحليل‬
‫كوفيد‬
-
19
:
‫الرئيسية‬ ‫للنتائج‬ ‫ملخص‬
(
2021
)
‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫خالل‬
-
19
،
‫وضعها‬ ‫تم‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫تنفيذ‬ ‫لضمان‬ ً‫ا‬‫ضروري‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫كان‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
19

‫النمسا‬
:
‫الجهازية‬ ‫االختبارات‬ ‫بشأن‬ ‫اتفاق‬ ‫على‬ ‫االجتماعيون‬ ‫الشركاء‬ ‫تفاوض‬
(
‫الطبية‬ ‫التحاليل‬
)
‫م‬ ‫لقطاعات‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬
‫أكثر‬ ‫عينة‬
‫الفيروس‬ ‫انتقال‬ ‫لخطر‬ ‫عرضة‬
.

‫أفريقيا‬ ‫جنوب‬
:
‫ا‬ ‫عودة‬ ‫قبل‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫للخطر‬ ‫تقييم‬ ‫إلجراء‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫متطلبات‬ ‫عن‬ ‫الثالثية‬ ‫المناقشات‬ ‫أسفرت‬
‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫لعمال‬
‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫لعودتهم‬ ‫خطة‬ ‫ووضع‬
.

‫سنغافورة‬
:
‫اآلمنة‬ ‫اإلدارة‬ ‫تدابير‬ ‫على‬ ‫الثالث‬ ‫الشركاء‬ ‫اتفق‬
(
‫كوفيد‬ ‫أثناء‬ ‫إلجرائها‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لجميع‬ ‫إلزامية‬
-
19
)
‫إضافية‬ ‫ومتطلبات‬
‫القطاعات‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫كبير‬ ً‫ا‬‫عدد‬ ‫تغطي‬ ،‫بالقطاع‬ ‫خاصة‬
(
‫البري‬ ‫والنقل‬ ‫والثقافة‬ ‫الفنون‬ ‫إلى‬ ‫الطيران‬ ‫من‬
.)
‫القطاعي‬ ‫أو‬ ‫اإلقليمي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫واالتفاقات‬ ‫الحوار‬ ‫من‬ ‫بمزيد‬ ‫األحيان‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫الوطنية‬ ‫المشاورات‬ ‫متابعة‬ ‫تمت‬
(
‫للتكيف‬
‫السياق‬ ‫مع‬
‫َّد‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬‫ال‬
.)
‫خالل‬
‫جائحة‬
‫كوفيد‬
-
19
،
‫تم‬
ً‫ا‬‫أيض‬
‫توسيع‬
‫نطاق‬
‫الحوار‬
‫ليشمل‬
‫التعاون‬
‫بين‬
‫قطاع‬
‫العمل‬
‫وقطاع‬
‫الصحة‬
‫العمومية‬
.
‫في‬
‫مثل‬
‫هذه‬
‫األزمات‬
‫الصحية‬
،‫العمومية‬
‫يكون‬
‫ألماكن‬
‫العمل‬
ٌ‫دور‬
‫تلعبه‬
‫في‬
‫التخفيف‬
‫الشامل‬
‫لالنتشار‬
،‫المجتمعي‬
‫حيث‬
‫إنها‬
‫مو‬
‫اقع‬
ً‫ا‬‫غالب‬
‫ما‬
‫يتجمع‬
‫فيها‬
‫الناس‬
‫على‬
‫مقربة‬
‫من‬
‫بعضهم‬
‫البعض‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
20

‫الفلبين‬
:
‫الحوار‬
‫الثالثي‬
‫على‬
‫المستوى‬
‫الوطني‬
‫حول‬
‫الصحة‬
‫العمومية‬
-
‫أتاح‬
‫التعاون‬
‫في‬
‫العمل‬
‫بشأن‬
‫الوقاية‬
‫من‬
‫كوفيد‬
-
19
‫في‬
‫مكان‬
‫العمل‬
‫فرصة‬
‫للسلطات‬
‫لشرح‬
‫فوائد‬
‫العمال‬
‫المتطوعين‬
‫في‬
‫حاالت‬
،‫الطوارئ‬
‫وكذلك‬
‫إلبالغ‬
‫العمال‬
‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫م‬‫ال‬
‫إصابتهم‬
‫بعدوى‬
‫كوف‬
‫يد‬
-
19
‫بتدابير‬
‫الحماية‬
‫االجتماعية‬
‫المتاحة‬
.
‫وأسفر‬
‫ذلك‬
‫عن‬
‫إنشاء‬
‫نظام‬
‫إدارة‬
‫معرفة‬
‫متعدد‬
،‫التخصصات‬
‫من‬
‫شأنه‬
‫أن‬
‫ر‬ِّ‫سخ‬ُ‫ي‬
‫البيانات‬
‫المت‬
‫احة‬
‫عن‬
‫الوبائيات‬
‫وزيارات‬
‫تفتيش‬
‫العمل‬
‫والحماية‬
‫االجتماعية‬
‫وأفضل‬
‫الممارسات‬
،‫الدولية‬
‫بهدف‬
‫المراقبة‬
‫المستمرة‬
‫لألخطار‬
‫في‬
‫مكان‬
‫العمل‬
‫و‬
‫زيادة‬
‫توجيه‬
‫سياسات‬
‫وبرامج‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
.
‫االمتثال‬ ‫تعزيز‬
ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬
ُ‫ء‬‫الشركا‬
‫االجتماعيون‬
ِ‫ت‬‫الجها‬
َ‫ة‬‫الفاعل‬
‫الرئيسية‬
‫في‬
‫المبادرات‬
‫والخطط‬
‫واألنشطة‬
‫لتعزيز‬
‫ومراقبة‬
‫وإنفاذ‬
‫االمتثال‬
‫لقوانين‬
‫ولوائح‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫ذات‬
‫الصلة‬
‫في‬
‫مكان‬
،‫العمل‬
‫من‬
‫خالل‬
:

‫التعاون‬
‫والدعم‬
‫ألنشطة‬
‫تفتيش‬
‫العمل؛‬

‫آليات‬
‫أخرى‬
‫لتعزيز‬
‫االمتثال‬
(
‫أي‬
‫الخدمات‬
،‫االستشارية‬
‫ومدونات‬
‫قواعد‬
،‫السلوك‬
‫والمتطلبات‬
،‫التعاقدية‬
‫ورفع‬
‫مستوى‬
‫الوعي‬
،
‫والحوافز‬
)
-
‫مع‬
‫تأثير‬
‫أقوى‬
‫عندما‬
‫يتم‬
‫وضعها‬
‫بشكل‬
‫مشترك‬
‫من‬
‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬
‫منظمات‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫والعمال‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
21
‫والتعاون‬ ‫التشاور‬ ‫ضمان‬ ‫مهام‬ ‫ذات‬ ‫فاعلة‬ ‫ثالثية‬ ‫هيئة‬
‫تدعو‬
‫االتفاقية‬
‫رقم‬
187
‫إلى‬
‫إنشاء‬
‫هيئة‬
(
‫أو‬
‫هيئات‬
)
‫استشارية‬
‫ثالثية‬
‫وطنية‬
‫تعالج‬
‫قضايا‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
.
‫لقد‬
‫تم‬
‫إنشاء‬
‫هيئات‬
‫ثالثية‬
(
‫أو‬
‫مجالس‬
/
‫لجان‬
)
‫للسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫في‬
‫العديد‬
‫من‬
‫البلدان‬
.
‫وهي‬
‫توفر‬
‫منتدى‬
‫لممثلي‬
‫ال‬
‫حكومة‬
(
‫وزارة‬
‫العمل‬
‫والوزارات‬
‫والمؤسسات‬
‫األخرى‬
‫ذات‬
‫الصلة‬
)
‫وأصحاب‬
‫العمل‬
‫والعمال‬
‫إلجراء‬
‫مناقشات‬
‫منتظمة‬
‫حول‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
،‫المهنيتين‬
‫مما‬
‫يض‬
‫من‬
‫التشاور‬
‫بشأن‬
‫القضايا‬
‫ذات‬
‫الصلة‬
‫والمراجعة‬
‫الدورية‬
‫لسياسات‬
‫وبرامج‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
.
‫يمكن‬
‫توسيع‬
‫التكوين‬
‫الثالثي‬
‫األطراف‬
‫ليشمل‬
‫ممثلين‬
‫عن‬
‫مؤسسات‬
‫إضافية‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
22

‫البرازيل‬
:
‫تتكون‬
‫اللجنة‬
‫الثالثية‬
‫المشتركة‬
‫الدائمة‬
(
Comissão Triple Paritária Permanente
،
CTPP
)
‫من‬
‫ثمانية‬
‫عشر‬
ً‫ا‬‫عضو‬
‫يمثلون‬
(
‫بعدد‬
‫متساو‬
)
‫الفرع‬
‫التنفيذي‬
‫الفيدرالي‬
‫وأصحاب‬
‫العمل‬
‫والعمال‬
.
‫باإلضافة‬
‫إلى‬
،‫ذلك‬
‫من‬
‫الممكن‬
‫دعوة‬
‫س‬
‫تة‬
‫متخصصين‬
‫كحد‬
‫أقصى‬
‫و‬
/
‫أو‬
‫ممثلين‬
‫من‬
‫هيئات‬
‫أخرى‬
‫أو‬
‫منظمات‬
‫دولية‬
‫للمشاركة‬
‫في‬
‫اجتماعات‬
‫اللجنة‬
‫أو‬
‫اللجان‬
‫ذات‬
‫الصلة‬
‫بالموضوع‬
‫األخ‬
‫رى‬
(
‫دون‬
‫الحق‬
‫في‬
‫التصويت‬
)
.
‫تختلف‬
‫مهام‬
‫هذه‬
‫الهيئات‬
‫بشكل‬
‫كبير‬
‫من‬
‫بلد‬
‫إلى‬
،‫آخر‬
‫وتتراوح‬
‫من‬
‫دور‬
‫استشاري‬
‫إلى‬
‫دور‬
‫صنع‬
‫القرار‬
‫في‬
‫تحديد‬
‫السياسات‬
‫و‬
‫األولويات‬
‫وخطط‬
‫العمل‬
،‫الوطنية‬
‫وكذلك‬
‫في‬
‫صياغة‬
‫القوانين‬
‫واللوائح‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
23

ُ‫ع‬
‫مان‬
:
‫تشمل‬
‫مهام‬
‫اللجنة‬
‫الوطنية‬
‫للسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫ما‬
‫يلي‬
:
(
‫أ‬
)
‫صياغة‬
‫خطة‬
‫وطنية‬
‫للسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫ب‬
)
‫التحقيق‬
‫في‬
‫حوادث‬
‫العمل‬
،‫الجسيمة‬
(
‫ج‬
)
‫التنسيق‬
‫بين‬
‫وزارة‬
‫القوى‬
‫العاملة‬
‫والوزارات‬
‫األخرى‬
‫والقطاع‬
‫الخاص‬
‫واألطراف‬
‫المعنية‬
‫األخرى‬
‫لت‬
‫نفيذ‬
‫برامج‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫د‬
)
‫نشر‬
‫الممارسات‬
‫الجيدة‬
‫بشأن‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫هـ‬
)
‫تعزيز‬
‫البحوث‬
‫والدرا‬
‫سات‬
‫بشأن‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫و‬
)
‫تشجيع‬
‫مشاركة‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫والعمال‬
‫في‬
‫مجالي‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫وفي‬
‫التنفي‬
‫ذ‬
‫الناجح‬
‫لبرامج‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫ز‬
)
‫تبادل‬
‫الخبرات‬
‫مع‬
‫الجمعيات‬
‫واللجان‬
‫واألطراف‬
‫األخرى‬
‫العاملة‬
‫في‬
‫مجالي‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫ال‬
‫مهنيتين؛‬
(
‫ح‬
)
‫إسداء‬
‫المشورة‬
‫بشأن‬
‫تشريعات‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين؛‬
(
‫ط‬
)
‫تنظيم‬
‫اجتماعات‬
‫لمناقشة‬
‫مسائل‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهن‬
‫يتين؛‬
(
‫ي‬
)
‫التعاون‬
‫مع‬
‫المنظمات‬
‫العربية‬
‫والدولية‬
‫المعنية‬
‫بالسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
.

ْ‫استشر‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطنية‬ ‫الثالثية‬ ‫للهيئات‬ ‫عالمية‬ ‫عامة‬ ‫نظرة‬ ‫على‬ ‫للحصول‬
The ILO LEGOSH database, section 8: Consultation, collaboration and co-operation with workers and their representatives
‫خالل‬
‫جائحة‬
‫كوفيد‬
-
19
،
‫شاركت‬
‫العديد‬
‫من‬
‫الهيئات‬
‫الثالثية‬
‫المعنية‬
‫بالسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫في‬
‫عملية‬
‫صنع‬
‫القرار‬
‫على‬
‫ال‬
‫مستوى‬
‫الوطني؛‬
‫ولقد‬
‫شاركت‬
ً‫ا‬‫أيض‬
‫في‬
‫التعريف‬
‫بتدابير‬
‫اإلغالق‬
،‫والتقييد‬
‫والعودة‬
‫إلى‬
‫استراتيجيات‬
،‫العمل‬
‫وغيرها‬
‫من‬
‫التعليمات‬
‫أو‬
‫اإل‬
‫رشادات‬
‫للتخفيف‬
‫من‬
‫تأثير‬
‫كوفيد‬
-
19
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
24

‫الكونغو‬
:
‫استعرضت‬
‫اللجنة‬
‫الوطنية‬
‫االستشارية‬
‫للعمل‬
‫مشروع‬
‫قانون‬
‫العمل‬
‫عن‬
‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬
.

‫هندوراس‬
:
‫عيد‬ُ‫أ‬
‫تنشيط‬
‫اللجنة‬
‫الوطنية‬
‫الثالثية‬
‫لصحة‬
‫العمال‬
‫لتحديث‬
‫تشريعات‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫وبرنامجها‬
‫الوطني‬
‫للسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫ليشمل‬
‫قضايا‬
‫ذات‬
‫أهمية‬
،‫ناشئة‬
‫مثل‬
‫األخطار‬
‫والمخاطر‬
‫النفسية‬
‫االجتماعية‬
‫المتعلقة‬
‫بكوفيد‬
-
19
.

‫باراغواي‬
:
‫صادق‬
‫المجلس‬
‫االستشاري‬
‫الثالثي‬
‫للعمل‬
‫على‬
‫بعض‬
‫البروتوكوالت‬
‫اإلطارية‬
‫للسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫للقط‬
‫اعات‬
‫األساسية‬
،‫لالقتصاد‬
‫والتي‬
‫تم‬
‫وضعها‬
ً‫ا‬‫وفق‬
‫للمبادئ‬
‫التوجيهية‬
‫لمنظمة‬
‫العمل‬
‫الدولية‬
‫من‬
‫أجل‬
‫عودة‬
‫آمنة‬
‫وصحية‬
‫إلى‬
‫العمل‬
‫في‬
‫أوقات‬
‫كوفيد‬
-
19
.
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ ‫بالشركاء‬ ‫الصلة‬ ‫ذات‬ ‫األخرى‬ ‫األنشطة‬

‫التقنية‬ ‫والمساعدة‬ ‫التوجيه‬
‫أص‬ ‫مواقف‬ ‫على‬ ‫إيجابي‬ ‫بشكل‬ ‫للتأثير‬
‫حاب‬
‫للسالمة‬ ‫االمتثال‬ ‫تجاه‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬
‫وقائي‬ ‫ثقافة‬ ‫وخلق‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫ة‬
‫أكبر‬ ‫بمستوى‬
.
‫والت‬ ‫المعلومات‬ ‫توفير‬ ‫إلى‬ ‫باإلضافة‬
‫دريب‬
‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لمنظمات‬ ‫يمكن‬ ،‫والمشورة‬
‫الخبرات‬ ‫تبادل‬ ‫تشجيع‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫والعمال‬
‫التعاون‬ ‫وتعزيز‬
.

‫الوعي‬ ‫مستوى‬ ‫رفع‬ ‫حمالت‬
‫وتعريف‬ ‫األساسية‬ ‫المعلومات‬ ‫لنشر‬
‫والمجتمعات‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬
‫السال‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫ومسؤولياتهم‬ ‫بحقوقهم‬
‫مة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
.
‫لم‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ويمكن‬
‫ثل‬
‫يتم‬ ‫عندما‬ ‫أقوى‬ ‫تأثير‬ ‫الحمالت‬ ‫هذه‬
ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مشترك‬ ‫بشكل‬ ‫وتنفيذها‬ ‫تصميمها‬
‫ل‬َ‫ب‬
‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
25

‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫حول‬ ‫أبحاث‬
‫المهنيتين‬
(
‫المعرف‬ ‫هيئات‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫المشاركة‬
‫بشأن‬ ‫ة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬
)
‫أن‬ ‫لضمان‬
‫السال‬ ‫بشأن‬ ‫المعرفة‬ ‫تنمية‬ ‫جهود‬ ‫نتائج‬
‫مة‬
‫م‬ ‫احتياجات‬ ‫تلبي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫كان‬
‫األولوية‬ ‫ذات‬ ‫العمل‬
.

‫السالم‬ ‫عن‬ ‫والمعلومات‬ ‫البيانات‬ ‫جمع‬
‫ة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫ومعاي‬ ‫واستراتيجيات‬ ‫سياسات‬ ‫العتماد‬
‫ير‬
‫ّن‬ِ‫ي‬َ‫ب‬‫ال‬ ‫على‬ ‫وقائمة‬ ‫ة‬َ‫نير‬َ‫ت‬ْ‫س‬ُ‫م‬
‫ات‬
.
‫خالل‬
‫جائحة‬
‫كوفيد‬
-
19
،
‫كان‬
‫الشركاء‬
‫االجتماعيون‬
‫طين‬ِ‫ش‬َ‫ن‬
‫للغاية‬
‫في‬
‫إنتاج‬
‫مواد‬
‫إرشادية‬
‫وموارد‬
‫أخرى‬
،
‫وتنظيم‬
‫حمالت‬
‫رفع‬
‫مست‬
‫وى‬
‫الوعي‬
‫حول‬
‫العديد‬
‫من‬
‫قضايا‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
،‫المهنيتين‬
‫مثل‬
‫تدابير‬
‫الوقاية‬
‫لتخفيف‬
‫انتشار‬
‫كوفيد‬
-
19
(
‫بما‬
‫في‬
‫ذلك‬
‫عن‬
‫طريق‬
‫تعزيز‬
‫التلقيح‬
‫وممارسات‬
‫العمل‬
‫الفعال‬
‫عن‬
‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬
)
‫وإلدارة‬
‫المخاطر‬
‫النفسية‬
،‫االجتماعية‬
‫بما‬
‫في‬
‫ذلك‬
‫العنف‬
‫والتحرش‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
26

‫بلجيكا‬
:
‫نتج‬
‫عن‬
‫التعاون‬
‫بين‬
‫الشركاء‬
‫االجتماعيين‬
"
‫الدليل‬
‫العام‬
‫لمكافحة‬
‫انتشار‬
‫كوفيد‬
-
19
‫في‬
‫العمل‬
"
،
‫والذي‬
‫يمكن‬
‫تكييفه‬
‫مع‬
‫مختلف‬
‫القطاعات‬
‫د‬ِّ‫ك‬‫ويؤ‬
‫على‬
‫أهمية‬
‫الحوار‬
‫االجتماعي‬
‫على‬
‫مستوى‬
‫المنشأة‬
.

‫جنوب‬
‫أفريقيا‬
:
‫قاد‬
‫اتحاد‬
‫عمال‬
‫المالبس‬
‫والمنسوجات‬
‫في‬
‫جنوب‬
‫أفريقيا‬
SACTWU)
)
‫حملة‬
‫تلقيح‬
‫ناجحة‬
‫للعمال‬
(
‫من‬
‫خالل‬
‫عيادات‬
‫الرعاية‬
‫الصحية‬
‫األولية‬
)
.
‫لقد‬
‫رفعت‬
‫الحملة‬
‫مستوى‬
‫وعي‬
‫العمال‬
‫بفوائد‬
،‫التلقيح‬
‫مما‬
‫ساعد‬
‫في‬
‫التأثيرعلى‬
‫العديد‬
‫من‬
‫أولئك‬
‫الذين‬
‫كانو‬
‫ا‬
‫ّدين‬ِ‫د‬‫تر‬ُ‫م‬
‫في‬
‫البداية‬
.
‫ونتيجة‬
،‫لذلك‬
‫حقق‬
‫عمال‬
‫قطاع‬
‫المالبس‬
‫ضعف‬
‫معدالت‬
‫التلقيح‬
‫مقارنة‬
‫بالمتوسط‬
‫الوطني‬
.

‫ن‬
‫يكاراغوا‬
:
‫أطلق‬
‫المجلس‬
‫األعلى‬
‫للمنشآت‬
‫الخاصة‬
COSEP)
)
‫حملة‬
‫بعنوان‬
‫إذا‬
‫كوفيد‬
-
19
‫ال‬
‫ّز‬ِ‫ي‬‫م‬ُ‫ي‬
،
‫فال‬
‫ينبغي‬
‫لك‬
ً‫ا‬‫أيض‬
،
‫من‬
‫خالل‬
‫ندوات‬
‫عب‬
‫ر‬
‫اإلنترنت‬
‫ومنصات‬
‫لتبادل‬
‫أفضل‬
‫الممارسات‬
‫بين‬
‫أصحاب‬
‫المصلحة‬
.

‫المملكة‬
‫المتحدة‬
:
‫أنشأت‬
‫شبكة‬
(
Prince’s Responsible Business Network
)
‫مجموعة‬
‫أدوات‬
‫حول‬
‫الصحة‬
‫النفسية‬
‫هة‬َّ‫ج‬‫و‬ُ‫م‬
‫ألصحاب‬
‫العمل‬
‫لمساعدة‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫على‬
‫تقييم‬
‫الرفاهية‬
‫النفسية‬
‫للقوى‬
‫العاملة‬
‫ودعم‬
‫الصحة‬
‫اإليجابية‬
‫لديهم‬
.
‫أجرى‬
‫الشركاء‬
‫االجتماعيون‬
ً‫ا‬‫أيض‬
ً‫ا‬‫سوح‬ُ‫م‬
‫ودراسات‬
‫للتأكد‬
‫من‬
‫آراء‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫والعمال‬
‫بشأن‬
‫الجوانب‬
‫المهمة‬
‫لتنظيم‬
‫تدابي‬
‫ر‬
‫الوقاية‬
‫في‬
‫المنشآت‬
‫وتنفيذها‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
27

‫أجرت‬
‫المنظمة‬
‫الدولية‬
‫ألصحاب‬
‫العمل‬
IOE)
)
‫ومنظمة‬
‫العمل‬
‫الدولية‬
(
ILO
)
ً‫ا‬‫مسح‬
ً‫ا‬‫عالمي‬
ً‫ا‬‫مشترك‬
‫لمنظمات‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫والعضوية‬
‫في‬
‫قطاع‬
‫األعمال‬
‫التجارية‬
EBMOs)
)
‫لفحص‬
‫التأثيرات‬
‫واالستجابات‬
‫لكوفيد‬
-
19
‫في‬
‫أماكن‬
‫العمل‬
.
‫لقد‬
‫َّد‬‫د‬َ‫ح‬
‫المسح‬
‫حاجة‬
‫منظمات‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫والعضوية‬
‫في‬
‫قطاع‬
‫األعمال‬
‫التجارية‬
EBMOs)
)
‫إلى‬
‫تلقي‬
‫المزيد‬
‫من‬
‫اإلرشادات‬
‫حول‬
‫سياسات‬
‫العمل‬
‫عن‬
،‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬
‫باإلضافة‬
‫إلى‬
‫طرق‬
‫لتنفيذ‬
‫المتطلبات‬
‫الحكومية‬
‫لتخفيف‬
‫خطر‬
‫الفيروس‬
‫في‬
‫مكان‬
‫العمل‬
.

‫أجرى‬
‫االتحاد‬
‫الدولي‬
‫لنقابات‬
‫العمال‬
ITUC)
)
ً‫ا‬‫مسح‬
‫شمل‬
148
ً‫ة‬‫نقاب‬
‫عمالية‬
‫في‬
107
‫بلدان‬
‫لجمع‬
‫البيانات‬
‫حول‬
‫تدابير‬
‫السالمة‬
‫في‬
‫مكان‬
‫العمل‬
‫وتجارب‬
‫العمال‬
‫أثناء‬
‫الجائحة‬
.
‫لقد‬
‫َّد‬‫د‬َ‫ح‬
‫هذا‬
‫المسح‬
‫الثغرات‬
‫في‬
‫الوصول‬
‫إلى‬
‫أماكن‬
‫العمل‬
‫اآلمنة‬
‫والمخاوف‬
‫العالمية‬
‫بش‬
‫أن‬
‫توفير‬
‫معدات‬
‫الوقاية‬
‫الشخصية‬
.
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬
:
‫والعامل‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫تعاون‬
‫فعالة‬ ‫إدارة‬ ‫أجل‬ ‫من‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬
‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫أدوار‬
:
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األساسية‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫الحقوق‬
‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫مسؤوليات‬

‫التأكد‬
(
ً‫ا‬‫عملي‬ ً‫ال‬‫معقو‬ ‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫ما‬ ‫بقدر‬
)
‫تكون‬ ‫أن‬
‫العمل‬ ‫أماكن‬
‫واآلالت‬
‫والعمليات‬ ‫والمعدات‬
‫لسيطرتهم‬ ‫الخاضعة‬
ً‫ا‬‫خطر‬ ‫تشكل‬ ‫وال‬ ‫آمنة‬
‫عل‬
‫ى‬
‫الصحة‬

‫التأكد‬
(
ً‫ا‬‫عملي‬ ً‫ال‬‫معقو‬ ‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫ما‬ ‫بقدر‬
)
‫الك‬ ‫والعوامل‬ ‫المواد‬ ‫أن‬
‫يميائية‬
‫والبيولوجية‬ ‫والفيزيائية‬
‫لسيطرتهم‬ ‫الخاضعة‬
ً‫ا‬‫خطر‬ ‫تشكل‬ ‫ال‬
‫على‬
‫المناسبة‬ ‫تدابيرالحماية‬ ‫اتخاذ‬ ‫عند‬ ‫الصحة‬

‫توفير‬
(
‫الضرورة‬ ‫عند‬
)
‫الكافية‬ ‫الشخصية‬ ‫الوقاية‬ ‫معدات‬
(
‫ت‬ ‫دون‬
‫على‬ ‫كلفة‬
‫العمال‬
)

‫توفير‬
(
‫الضرورة‬ ‫عند‬
)
‫مع‬ ‫للتعامل‬ ‫تدابير‬
‫والحو‬ ‫الطوارئ‬ ‫حاالت‬
‫ادث‬

‫التأكد‬
‫وتدريبهم‬ ‫وإبالغهم‬ ‫وممثليهم‬ ‫العمال‬ ‫مع‬ ‫التشاور‬ ‫من‬
‫على‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬
‫العمال‬ ‫وواجبات‬ ‫حقوق‬

‫في‬ ‫الحق‬
‫أنفسهم‬ ‫إخراج‬
‫معقول‬ ‫مبرر‬ ‫لديهم‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫وضع‬ ‫من‬
‫ص‬ ‫أو‬ ‫حياتهم‬ ‫على‬ ً‫ا‬‫وخطير‬ ً‫ا‬‫وشيك‬ ً‫ا‬‫خطر‬ ‫يشكل‬ ‫بأنه‬ ‫لالعتقاد‬
‫دون‬ ،‫حتهم‬
‫لها‬ ‫داعي‬ ‫ال‬ ‫عواقب‬

‫تلقي‬ ‫في‬ ‫الحق‬
‫المناسب‬ ‫والتدريب‬ ‫المعلومات‬
‫والص‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬
‫حة‬
‫المهنيتين‬

‫في‬ ‫الحق‬
‫االستفسار‬
(
‫بشأن‬ ‫والتشاور‬
)
‫وال‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬
‫صحة‬
‫بعملهم‬ ‫المرتبطة‬ ‫المهنيتين‬

‫واجب‬
‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬
‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬
‫ين‬
(
‫ب‬ ‫المتعلقة‬ ‫واإلجراءات‬ ‫للتعليمات‬ ‫االمتثال‬ ‫المثال‬ ‫سبيل‬ ‫على‬
‫السالمة‬
‫ص‬ ‫بشكل‬ ‫الشخصية‬ ‫الوقاية‬ ‫معدات‬ ‫استخدام‬ ‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬
‫حيح؛‬
‫ذلك‬ ‫إلى‬ ‫وما‬ ‫الخطر؛‬ ‫الموقف‬ ‫عن‬ ‫المشرف‬ ‫إبالغ‬
)
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
29
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫وصاحب‬ ‫العامل‬ ‫تعاون‬ ‫ضمان‬
‫التشاركية‬ ‫الترتيبات‬
‫يلي‬ ‫بما‬ ‫مرتبطة‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬
:

‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫ممارسات‬ ‫تحسين‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬

‫وا‬ ‫بالسالمة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫أفضل‬ ‫أداء‬
‫لصحة‬
‫المهنيتين‬

‫واإلصابات‬ ‫الحوادث‬ ‫معدالت‬ ‫انخفاض‬

‫اإلنتاجية‬ ‫زيادة‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
30
‫من‬ ‫أكثر‬
300
‫مليون‬
‫يشعرون‬ ‫العالم‬ ‫أنحاء‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫عامل‬
‫أنهم‬
‫ال‬ ‫أصحاب‬ ‫إبالغ‬ ‫يستطيعون‬ ‫ال‬
‫عمل‬
‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫عن‬
‫ين‬
‫العقاب‬ ‫من‬ ‫خوف‬ ‫دون‬
64
٪
‫حوادث‬
‫متعلقة‬
‫أقل‬ ‫بالسالمة‬
58
٪
‫للمستشفى‬ ‫أقل‬ ‫دخول‬
‫تعزز‬ ‫التي‬ ‫العمل‬ ‫أماكن‬ ‫في‬
‫مشاركة‬
‫العمال‬
‫للس‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬ ‫تنفيذ‬ ‫مع‬
‫المة‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
Harter et al., The relationship between
engagement at work and organizational
outcomes: 2020 Q12 Meta-Analysis
Lloyd’s Register Foundation
World Risk Poll 2019
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫ممثلو‬
‫المهام‬
‫الرئيسية‬
:

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األمور‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫تمثيل‬

‫ا‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫بمسؤولياتهم‬ ‫للوفاء‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫يتخذها‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫مراقبة‬
‫لمهنيتين‬

‫العمال‬ ‫يثيرها‬ ‫التي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫عن‬ ‫االستعالم‬

‫عملهم‬ ‫عن‬ ‫ينشأ‬ ‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫م‬ ‫خطر‬ ‫أي‬ ‫في‬ ‫التحقيق‬

‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫تؤثر‬ ‫التي‬ ‫األمور‬ ‫بشأن‬ ‫لإلدارة‬ ‫إقرارات‬ ‫تقديم‬

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫معالجة‬ ‫في‬ ‫ومساعدته‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫تعاون‬ ‫وتشجيع‬ ‫تعزيز‬

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫عمليات‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫وتمثيل‬ ‫المشاركة‬

‫الوشيكة‬ ‫الحوادث‬ ‫وكذلك‬ ،‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫في‬ ‫التحقيق‬
(
‫تقع‬ ‫أن‬ ‫كادت‬ ‫التي‬ ‫الحوادث‬
)
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
31

‫ع‬ ‫ّنات‬ِ‫ي‬َ‫ب‬‫ال‬ ‫ر‬ِ‫ه‬‫ظ‬ُ‫ت‬
‫القة‬
‫بين‬ ‫إيجابية‬
‫ممثل‬ ‫مشاركة‬
‫ي‬
‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫مك‬ ‫في‬
‫ان‬
‫وتحسين‬ ‫العمل‬
‫المتع‬ ‫األداء‬
‫لق‬
‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬
‫ين‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬
‫هي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬
‫ثنائية‬ ‫هيئات‬
‫ويت‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫العمال‬ ‫ممثلي‬ ‫من‬ ‫متساو‬ ‫عدد‬ ‫من‬ ‫تتألف‬ ،
‫مكان‬ ‫في‬ ‫إنشاؤها‬ ‫م‬
‫مختلفة‬ ‫بمهام‬ ‫وتكليفها‬ ‫العمل‬
‫التعاون‬ ‫لضمان‬
‫س‬ ‫عمل‬ ‫وبيئة‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫ظروف‬ ‫تحقيق‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬
‫والحفاظ‬ ‫ليمة‬
‫عليها‬
.
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫الخاصة‬ ‫لتلك‬ ‫مماثلة‬ ‫والصالحيات‬ ‫والحقوق‬ ‫المهام‬ ‫تكون‬ ‫ما‬ ‫عادة‬
-
‫ي‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫غالب‬
‫المهام‬ ‫عدد‬ ‫كون‬
‫ق‬ ‫المشتركة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لجان‬ ‫تمتلك‬ ‫حيث‬ ،‫فقط‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫الخاصة‬ ‫تلك‬ ‫من‬ ‫أكبر‬ ‫دة‬َّ‫ق‬‫ع‬ُ‫م‬‫وال‬ ‫القانونية‬
‫الموا‬ ‫من‬ ‫أكبر‬ ً‫ا‬‫در‬
‫رد‬
‫والقدرات‬ ‫البشرية‬
.
‫يت‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫غالب‬ ‫هذا‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬ ،‫البلدان‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫إلزامي‬ ً‫ا‬‫أمر‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫مشتركة‬ ‫لجان‬ ‫إنشاء‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬
‫حج‬ ‫على‬ ‫وقف‬
‫م‬
‫المنشأة‬
.
‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ َ‫اللجان‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطنية‬ ُ‫التشريعات‬ ‫فيها‬ ‫م‬ِّ‫نظ‬ُ‫ت‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫البلدان‬ ‫وفي‬
‫تتولى‬ ‫قد‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬
‫الوظيفة‬ ‫هذه‬ ‫الجماعية‬ ‫االتفاقات‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
32

‫سريالنكا‬
:
َ‫ع‬‫ض‬ َ‫و‬
ٌ‫اتفاق‬
‫بين‬
‫المنتدى‬
‫المشترك‬
‫لجمعية‬
‫المالبس‬
JAAF)
)
‫ومجموعة‬
‫من‬
‫النقابات‬
ً‫ا‬‫أحكام‬
‫للجان‬
‫الصحية‬
‫الثنائية‬
‫في‬
‫مصانع‬
‫المالب‬
‫س‬
‫بغية‬
‫معالجة‬
‫األخطار‬
‫المتعلقة‬
‫بالسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫الناشئة‬
‫عن‬
‫كوفيد‬
-
19
،
‫وتحسين‬
‫سالمة‬
‫العمال‬
‫وصحتهم‬
.
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تعزيز‬
-
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫على‬ ‫المبنية‬
‫ومفيدة‬ ‫منطقية‬ ً‫ة‬‫أدا‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ُ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ت‬
‫المستمر‬ ‫للتحسين‬
‫ال‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلق‬ ‫لألداء‬
‫المؤسسة‬ ‫داخل‬ ‫مهنيتين‬
.
،‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫للحفاظ‬ ‫المؤسسة‬ ‫جهود‬ ‫ّم‬ِ‫ي‬‫وتق‬ ‫وتراقب‬ ‫ّد‬ِ‫د‬‫ح‬ُ‫ت‬ ‫التي‬ ‫والعمليات‬ ‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫تشمل‬ ‫وهي‬
‫واالمتثال‬
‫الوطنية‬ ‫للقوانين‬
.
‫الناجح‬ ‫لتطبيقها‬ ‫األساسية‬ ‫العناصر‬
:

‫دمج‬
‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫نظام‬
‫الشاملة‬ ‫األعمال‬ ‫إدارة‬

‫من‬ ‫كل‬ ‫ضمان‬
‫اإلدارة‬ ‫التزام‬
‫و‬
‫للعمال‬ ‫الفعالة‬ ‫المشاركة‬
‫المشترك‬ ‫تنفيذها‬ ‫في‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
33
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫لمنظمة‬ ‫التوجيهية‬ ‫المبادئ‬
(
ILO-OSH 2001
)
34

ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ت‬
‫العمال‬ ‫مشاركة‬
‫م‬ ‫وهي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫نظام‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫أساسي‬ ً‫ا‬‫عنصر‬
‫في‬ ‫طلوبة‬
‫مراحلها‬ ‫جميع‬
.

‫والص‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫العمال‬ ‫مع‬ ‫التشاور‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬
‫حة‬
‫ذ‬ ‫في‬ ‫بما‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬ ‫على‬ ‫وتدريبهم‬ ‫وإبالغهم‬ ،‫المهنيتين‬
‫الترتيبات‬ ‫لك‬
‫بعملهم‬ ‫المرتبطة‬ ‫بالطوارئ‬ ‫المتعلقة‬
.

‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫للعمال‬ ‫الترتيبات‬ ‫اتخاذ‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬
‫المهنيتين‬
‫والت‬ ‫والتخطيط‬ ‫التنظيم‬ ‫عمليات‬ ‫في‬ ‫بفعالية‬ ‫للمشاركة‬ ‫والموارد‬ ‫الوقت‬ ‫على‬ ‫للحصول‬
‫والتقييم‬ ‫نفيذ‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تحسين‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والعمل‬
.

‫ع‬ ‫وتأدية‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لجنة‬ ‫إنشاء‬ ،‫االقتضاء‬ ‫حسب‬ ،‫يضمن‬ ‫أن‬ ‫العمل‬ ‫لصاحب‬ ‫ينبغي‬
‫ملها‬
‫للقواني‬ ‫ا‬ً‫ق‬‫وف‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫واالعتراف‬ ،‫بكفاءة‬
‫والممارسات‬ ‫ن‬
‫الوطنية‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬ ‫إيجاد‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫بثقافة‬ ‫مصحوبة‬ ‫تكون‬ ‫عندما‬ ‫إال‬ ‫فعالة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تكون‬ ‫ال‬
،‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬
‫حيث‬
‫الغاية‬ ‫هذه‬ ‫لتحقيق‬ ‫بنشاط‬ ‫والمشاركة‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫في‬ َ‫الحق‬ ‫والعمال‬ ُ‫ة‬‫اإلدار‬ ‫ّر‬ِ‫د‬‫ق‬ُ‫ت‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
35

‫منطقة‬
‫هونغ‬
‫كونغ‬
‫اإلدارية‬
،‫الخاصة‬
‫الصين‬
‫انخفض‬
‫معدل‬
‫حدوث‬
‫اإلصابات‬
‫واألمراض‬
‫المهنية‬
‫في‬
‫المنطقة‬
‫في‬
‫الفتر‬
‫ة‬
1986
-
2013
،
‫وذلك‬
‫بفضل‬
‫تنفيذ‬
‫العديد‬
‫من‬
‫اإلجراءات‬
‫المختلفة‬
‫المتع‬
‫لقة‬
‫بالسالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
.
‫لقد‬
‫ت‬َ‫ط‬َ‫خ‬
‫التكنولوجيا‬
‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬‫و‬
‫إدارة‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫خط‬
‫وات‬
‫كبيرة‬
‫في‬
‫إيجاد‬
‫عالم‬
‫أكثر‬
،ً‫ا‬‫أمان‬
‫ولكن‬
‫إدخال‬
‫وتعزيز‬
‫ثقافة‬
‫السالمة‬
‫في‬
‫مكان‬
‫الع‬
‫مل‬
‫هو‬
‫الذي‬
‫قلل‬
‫بشكل‬
‫ملحوظ‬
‫من‬
‫عدد‬
‫الحوادث‬
.
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬
‫العمال‬ ‫بين‬ ‫مفتوحان‬ ‫وحوار‬ ‫تواصل‬
‫العمال‬ ‫ر‬ُ‫ع‬‫ش‬َ‫ي‬ ‫حيث‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬
‫الحواد‬ ‫حول‬ ‫أفكارهم‬ ‫مشاركة‬ ‫في‬ ‫بالراحة‬
‫ث‬
‫والمخاوف‬
.
‫الم‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫وااللتزام‬ ‫القيادة‬
‫هنيتين‬
‫العلي‬ ‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬
‫ا‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
36
‫التطور‬ ‫مراحل‬
‫ية‬ ِ
‫ض‬َ‫ر‬َ‫م‬‫ال‬
‫االرتكاسية‬
‫ة‬َّ‫ي‬ِ‫ب‬‫سا‬ ِ‫الح‬
‫االستباقية‬
‫جة‬ِ‫ت‬‫ن‬ُ‫م‬‫ال‬
‫قواعد‬ ‫بانتهاك‬ ‫يهتمون‬ ‫ال‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬
‫السالمة‬
‫حادث‬ ‫وقوع‬ ‫بعد‬ ‫فقط‬ ‫مهمة‬ ‫السالمة‬ ‫تصبح‬
‫المخاطر‬ ‫جميع‬ ‫إلدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫توجد‬
‫بيئة‬ ‫لتحسين‬ ً‫ا‬‫مقدم‬ ‫المشاكل‬ ‫العمال‬ ‫يتجنب‬
‫العمل‬
‫العمل‬ ‫طرق‬ ‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫دمج‬
‫والتفكير‬
(
‫والصح‬ ‫للسالمة‬ ‫ديناميكية‬ ‫ثقافة‬
‫المهنيتين‬ ‫ة‬
)
‫األساسية‬ ‫القيم‬
.1
‫االجتماعية‬ ‫المشاركة‬
.2
‫العدالة‬
.3
‫الثقة‬
.4
‫االستدامة‬
.5
‫المشاركة‬
.6
‫والمرونة‬ ‫الصمود‬ ‫على‬ ‫القدرة‬
.7
‫والنمو‬ ‫التطور‬

‫المهن‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫على‬ ‫التأثير‬
‫يتين‬
‫األعمال‬ ‫وأداء‬
.
‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫إشراك‬
‫يشمل‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫حيث‬ ،‫بانتظام‬ ‫للخطر‬ ‫تقييم‬ ‫إجراء‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫من‬ ‫كجزء‬
:

‫تحديد‬
‫المخاطر‬
‫و‬ ‫؛‬

‫و‬ ‫المصاحبة؛‬ ‫األخطار‬ ‫تقييم‬

‫األخطار‬ ‫هذه‬ ‫على‬ ‫للسيطرة‬ ‫ومتسقة‬ ‫ملموسة‬ ‫تدابير‬ ‫اتخاذ‬
.
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫للخطر‬ ‫الجيد‬ ‫التقييم‬
:

‫ورفاهيتهم؛‬ ‫العمال‬ ‫صحة‬ ‫حماية‬ ‫في‬ ‫يساهم‬

‫العمل‬ ‫لممارسات‬ ‫أفضل‬ ‫تنظيم‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫الشركات‬ ‫يفيد‬
(
‫اإلنتاجية‬ ‫تزداد‬ ‫أن‬ ‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫ي‬
.)
‫و‬ ‫العمال‬ ‫أن‬ ‫ضمان‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬
/
‫ح‬ ‫مفيدة‬ ‫معلومات‬ ‫لديهم‬ ‫ألن‬ ،‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫كامل‬ ‫بشكل‬ ‫يشاركون‬ ‫ممثليهم‬ ‫أو‬
‫كيفية‬ ‫ول‬
‫العمل‬ ‫إنجاز‬
-
‫وفعالية‬ ً‫ال‬‫شمو‬ ‫أكثر‬ ‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫جعل‬ ‫في‬ ‫سيساعد‬ ‫وهذا‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
37
‫إن‬
‫المشاركة‬
‫طة‬ِ‫ش‬َّ‫ن‬‫ال‬
‫للعمال‬
‫وممثليهم‬
‫في‬
‫أي‬
‫عملية‬
‫صنع‬
‫قرار‬
‫خالل‬
‫جائحة‬
‫كوفيد‬
-
19
‫ساهمت‬
‫في‬
‫اعتماد‬
‫حلول‬
‫مستدامة‬
‫ومناسبة‬
‫لمواجهة‬
‫المخاطر‬
‫واألخطار‬
‫الجديدة‬
‫وأسفرت‬
‫عن‬
‫التزام‬
‫أقوى‬
‫بالقرارات‬
‫ذة‬َّ‫خ‬‫ت‬ُ‫م‬‫ال‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
38

‫أيرلندا‬
:
‫أصدرت‬
‫إدارة‬
‫الصحة‬
‫والبيئة‬
(
HSE
)
‫إرشادات‬
‫تؤكد‬
‫على‬
‫مدى‬
‫أهمية‬
‫التشاور‬
‫مع‬
‫العمال‬
‫في‬
‫كل‬
‫مرحلة‬
‫من‬
‫تنفيذ‬
‫التدابير‬
‫المتعلقة‬
‫بكوفيد‬
-
19
‫في‬
‫مكان‬
‫العمل‬
.
‫كما‬
‫شددت‬
‫على‬
‫الحاجة‬
‫إلى‬
‫تعيين‬
‫ممثل‬
‫عمال‬
‫رئيسي‬
‫بشأن‬
‫كوفيد‬
-
19
‫للمساعدة‬
‫في‬
‫تنفيذ‬
‫التدابير‬
‫المتعلقة‬
‫بكوفيد‬
-
19
‫واإلبالغ‬
‫عنها‬
.
ً‫ا‬‫غالب‬
‫ما‬
‫شكلت‬
‫الحاجة‬
‫إلى‬
‫العمل‬
‫من‬
‫المنزل‬
‫تحديات‬
‫كبيرة‬
‫لضمان‬
‫ظروف‬
‫عمل‬
‫آمنة‬
،‫وصحية‬
‫والتي‬
‫لم‬
‫يكن‬
ٌ‫ل‬‫ك‬
‫من‬
‫أصحاب‬
‫العم‬
‫ل‬
‫والعمال‬
‫مستعدين‬
‫لها‬
ً‫ا‬‫بدني‬
‫أو‬
ً‫ا‬‫نفسي‬
‫أو‬
‫من‬
‫حيث‬
‫البنية‬
‫التحتية‬
.
ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬‫و‬
‫التواصل‬
‫المنتظم‬
‫بشأن‬
‫المخاوف‬
‫والتحديات‬
ً‫ا‬‫أمر‬
‫ضر‬
ً‫ا‬‫وري‬
‫لضمان‬
‫التعاون‬
‫بين‬
‫أصحاب‬
‫العمل‬
‫واألشخاص‬
‫الذين‬
‫يعملون‬
‫من‬
‫المنزل‬
.

‫أجرت‬
‫شركة‬
‫طيران‬
‫متعددة‬
‫الجنسيات‬
‫دعى‬ُ‫ت‬
Mercury Systems)
)
ً‫ا‬‫مسح‬
‫لعمالها‬
‫على‬
‫فترات‬
‫منتظمة‬
‫أثناء‬
‫العمل‬
‫عن‬
‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬
‫الناشئ‬
‫عن‬
‫كوفيد‬
-
19
،
‫لتحديد‬
‫مجاالت‬
‫االهتمام‬
‫للعمال‬
‫وتلقي‬
‫ردود‬
‫الفعل‬
.

‫أنشأت‬
‫شركة‬
‫برمجيات‬
‫مقرها‬
‫في‬
‫المملكة‬
‫المتحدة‬
‫دعى‬ُ‫ت‬
Sage)
)
ً‫ا‬‫استطالع‬
ً‫ا‬‫حي‬
‫مجهول‬
‫الهوية‬
‫للعمال‬
‫لإلبالغ‬
‫عن‬
‫المالحظات‬
‫المتعلقة‬
‫بخطط‬
‫السالمة‬
‫والصحة‬
‫المهنيتين‬
‫دة‬َ‫م‬‫عت‬ُ‫م‬‫ال‬
‫لمواجهة‬
‫جائحة‬
‫كوفيد‬
-
19
.
‫أنتجت‬
‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬
‫من‬ ً‫ا‬‫عدد‬
‫ك‬ ‫جائحة‬ ‫أثناء‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لدعم‬ ‫األدوات‬
‫وفيد‬
-
19
،
‫ذلك‬ ‫في‬ ‫بما‬
:
 Anticipate, prepare and respond to crises – Invest now in resilient occupational safety and health systems (World
Day for Safety and Health at Work Report, April 2021);
 Prevention and mitigation of COVID-19 at work: Action checklist (April 2020);
‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫كوفيد‬ ‫فيروس‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬
-
19
‫العمل‬ ‫في‬ ‫انتشاره‬ ‫وتخفيف‬
-
‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫ق‬ّ‫ق‬َ‫ح‬َ‫ت‬‫ال‬ ‫قائمة‬
»
‫؛‬
 In the face of a pandemic: Ensuring safety and health at work (World Day for Safety and Health at Work Report,
April 2020);
 A safe and healthy return to work during the COVID-19 pandemic – Policy Brief (May 2020);
‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫كوفيد‬ ‫فيروس‬ ‫جائحة‬ ّ‫ل‬‫ظ‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫ية‬ّ‫ح‬‫وص‬ ‫آمنة‬ ‫عودة‬
-
19
‫سياساتي‬ ‫موجز‬
»
‫؛‬
 A Safe Return to Work: Ten Action Points (May 2020);
‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
10
‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫ية‬ّ‫ح‬‫وص‬ ‫آمنة‬ ‫عودة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫نقاط‬
-
‫السياسات‬ ‫موجز‬
»
‫؛‬
 Managing work-related psychosocial risks during the COVID-19 pandemic (June 2020);
‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫جائح‬ ‫أثناء‬ ‫االجتماعية‬ ‫النفسية‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬
‫كوفيد‬ ‫ة‬
-
19
»
‫؛‬
 Practical Guide on Teleworking during the COVID-19 pandemic and beyond (July 2020);
‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫كوفيد‬ ‫جائحة‬ ‫خالل‬ ‫بعد‬ ‫عن‬ ‫العمل‬
-
19
‫بعدها‬ ‫وما‬
-
‫عملي‬ ‫دليل‬
»
‫؛‬


‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ً‫ا‬‫أقسام‬ ‫تتضمن‬ ‫التي‬ ‫القطاعية‬ ‫الموجزات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫أعدت‬ ‫كما‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
39
‫أنتجت‬
‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬
ً‫ا‬‫عدد‬
‫ك‬ ‫جائحة‬ ‫أثناء‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لدعم‬ ‫األدوات‬ ‫من‬
‫وفيد‬
-
19
،
‫ذلك‬ ‫في‬ ‫بما‬
:
 COVID-19 and health facilities: Checklist of measures to be taken in health facilities (July 2020);
‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫كوفيد‬
-
19
‫الصحية‬ ‫والمرافق‬
-
‫ا‬ ‫في‬ ‫اتخاذها‬ ‫يتعين‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫من‬ ‫ق‬ُّ‫ق‬َ‫ح‬َّ‫ت‬‫ال‬ ‫قائمة‬
‫لمرافق‬
‫الصحية‬
»
‫؛‬
 Hand hygiene at the workplace: an essential occupational safety and health prevention and control measure
against COVID-19 – Briefing Note (September 2020);
 Prevention and mitigation of COVID-19 at work for small and medium-sized enterprises: Action Checklist and
Follow-up (August 2020)
‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬
«
‫كوفيد‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬
-
19
‫الصغيرة‬ ‫للمنشآت‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫انتشاره‬ ‫وتخفيف‬
‫والمتوسطة‬
-
‫والمتابعة‬ ‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫التحقق‬ ‫قائمة‬
»

‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ً‫ا‬‫أقسام‬ ‫تتضمن‬ ‫التي‬ ‫القطاعية‬ ‫الموجزات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫أعدت‬ ‫كما‬
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
40
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫تقوية‬
‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لتعزيز‬
‫بعدها‬ ‫وما‬ ‫األزمات‬ ‫أثناء‬

‫كوفيد‬ ‫جائحة‬ ‫ضت‬َّ‫عر‬ ‫لقد‬
-
19
‫األخط‬ ‫عن‬ ً‫ال‬‫فض‬ ،‫د‬ ِ‫ستج‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫كورونا‬ ‫فيروس‬ ‫بعدوى‬ ‫اإلصابة‬ ‫لخطر‬ ‫العمل‬ ‫عالم‬ ‫في‬ ‫األشخاص‬ ‫جميع‬
‫الجديدة‬ ‫ار‬
ً‫ا‬‫حديث‬ ‫دة‬َ‫م‬‫عت‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫العمل‬ ‫وممارسات‬ ‫الطارئة‬ ‫الحالة‬ ‫بهذه‬ ‫المتعلقة‬ ‫والناشئة‬
.

‫كوفيد‬ ‫لجائحة‬ ‫البلدان‬ ‫استجابات‬ ‫أظهرت‬
-
19
‫أهمية‬
‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫مشاركة‬
‫ف‬ ‫والمساهمة‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬
‫ي‬
‫والفعال‬ ‫السريع‬ ‫تنفيذها‬ ‫وتسهيل‬ ‫واالستراتيجيات‬ ‫السياسات‬ ‫جودة‬ ‫تحسين‬
(
‫وااللتزام‬ ‫بالملكية‬ ‫الشعور‬ ‫بناء‬ ‫خالل‬ ‫من‬
.)

‫ضمان‬ ‫في‬ ‫رئيسيين‬ ‫االجتماعيون‬ ‫الشركاء‬ ‫كان‬ ‫كما‬
‫والمعلومات‬ ‫ق‬َّ‫س‬‫ن‬ُ‫م‬‫وال‬ ‫الفعال‬ ‫التواصل‬
‫الح‬ ‫وساهموا‬ ،‫االمتثال‬ ‫لتعزيز‬
‫تدابير‬ ‫اعتماد‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫ق‬
‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫مناسبة‬
.

‫مع‬ ‫والحوار‬ ‫التعاون‬ ‫أثبت‬
‫اآلخرين‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬
‫العمومية‬ ‫الصحة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫الفاعلة‬ ‫الجهات‬ ‫مع‬ ‫الشراكات‬ ‫مثل‬ ،‫الصلة‬ ‫ذوي‬
‫وخدمات‬
‫كوفيد‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫مهمان‬ ‫أنهما‬ ،‫المشترك‬ ‫االهتمام‬ ‫ذات‬ ‫القضايا‬ ‫بشأن‬ ‫الطوارئ‬
-
19
(
‫التلقيح‬ ‫حمالت‬ ‫أي‬
.)

‫باستمرار‬ ‫ونسعى‬ ‫تنتظرنا؛‬ ‫قد‬ ‫مستقبلية‬ ‫أزمات‬ ‫أي‬ ‫مواجهة‬ ‫في‬ ‫ولمساعدتنا‬ ‫األزمة‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫للخروج‬ ‫معنا‬ ‫الدرس‬ ‫هذا‬ ‫نحمل‬ ‫أن‬ ‫يجب‬
‫من‬ ‫للحد‬
‫بالعمل‬ ‫المرتبطة‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫ومنع‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬
.
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
42
‫اإلنسان‬ ‫حول‬ ٍ‫متمحور‬ ‫انتعاش‬ ‫تحقيق‬ ‫إلى‬ ‫رامية‬ ‫إجراءات‬ ‫اتخاذ‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫عالمي‬ ‫نداء‬
‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫من‬ ‫للخروج‬
-
19
‫على‬ ً‫ا‬‫وقادر‬ ً‫ا‬‫ومستدام‬ ً‫ال‬‫شام‬ ‫يكون‬
‫الصمود‬
(
‫حزيران‬ ،‫الدولي‬ ‫العمل‬ ‫مؤتمر‬
/
‫يونيو‬
2021
)
‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
43

‫ي‬
‫و‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫التدابير‬ ‫تعزيز‬ ‫البلدان‬ ‫من‬ ‫ب‬ُ‫ل‬‫ط‬َ‫ت‬‫و‬ ‫الالئق‬ ‫للعمل‬ ‫أساسية‬ ‫والصحية‬ ‫اآلمنة‬ ‫العمل‬ ‫ظروف‬ ‫بأن‬ ّ‫قر‬
‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫الصحة‬
َّ‫ص‬‫خ‬ُ‫م‬ ‫عملية‬ ‫إرشادات‬ ‫توفير‬ ‫على‬، ‫وممثليهم‬ ‫والعمال‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ،‫الخاصة‬ ‫والمنشآت‬ ،‫العامة‬ ‫المؤسسات‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬ ‫خالل‬
‫ودعم‬ ‫صة؛‬
‫المهنية‬ ‫األخطار‬ ‫من‬ ‫غيرها‬ ‫أو‬ ‫الجديدة‬ ‫الفاشيات‬ ‫لمنع‬ ‫وتدابير‬ ‫للطوارئ؛‬ ‫المناسبة‬ ‫والتأهب‬ ‫التحكم‬ ‫تدابير‬ ‫وإدخال‬ ‫الخطر؛‬ ‫إدارة‬
‫واالمتثال‬ ‫؛‬
‫المتعلقة‬ ‫األخرى‬ ‫واللوائح‬ ‫والقواعد‬ ‫الصحية‬ ‫للتدابير‬
‫بكوفيد‬
-
19
.

‫ي‬
ّ‫قر‬
‫كوفيد‬ ‫لجائحة‬ ‫الفورية‬ ‫االستجابة‬ ‫في‬ ،‫والثالثي‬ ‫الثنائي‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫لعبه‬ ‫الذي‬ ‫بالدور‬
-
19
،‫والقطاعات‬ ‫البلدان‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬
‫َّدها‬‫د‬َ‫ح‬ ‫التي‬ ‫النتائج‬ ‫تحقيق‬ ‫دعم‬ ‫في‬ ‫وأهميته‬
.
3
.
‫الشاملة‬ ‫االجتماعية‬ ‫الحماية‬
4
.
‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬
.1
‫الجميع‬ ‫يشمالن‬ ‫وعمالة‬ ‫اقتصادي‬ ‫نمو‬
.2
‫العمال‬ ‫جميع‬ ‫حماية‬

‫ال‬ ‫يستهدف‬
‫ن‬
‫رئيسية‬ ‫مجاالت‬ ‫أربعة‬ ‫داء‬
:
‫لكم‬ ً‫ا‬‫شكر‬
www.ilo.org/safeday

More Related Content

Similar to wcms_844636.pptx

شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاء تعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...
شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاءتعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاءتعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...
شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاء تعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...Len Starnes
 
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015 تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015 رناء كمال
 
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيق
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيقالخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيق
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيقArab Federation for Digital Economy
 
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاوني
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاونيالجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاوني
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاونيbounaceur. mustapha
 
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية Jamaity
 
episod 1 - good governance
episod 1 - good governanceepisod 1 - good governance
episod 1 - good governancerawan azzeh
 
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdf
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdfاستراتيجية الشراكة والتشبيك.pdf
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdfJamal Al Jabouri
 
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...ARP Tunisie
 
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول  الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول  الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...مجلس نواب الشعب
 
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدني
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدنيآليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدني
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدنيMohamed Amine BOURHIL
 
العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى
 العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى
العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولىمحمد صلاح
 
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائض
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائضدليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائض
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائضMustapha Khalfi
 
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdf
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdfمشروع قانون-إطار 06.22-1.pdf
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdfABDELILAHECHCHARY
 
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...Ghaleb Darabya
 
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلك
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلكنموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلك
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلكsomia Djalm
 

Similar to wcms_844636.pptx (20)

شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاء تعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...
شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاءتعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاءتعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...
شبكات تواصل اجتماعي للأطبّاء تعزيز معايير الرعاية الطبّيّة دعم برامج الرعاية...
 
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015 تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015
تقرير التنمية البشرية لللأمم المتحدة لعام 2015
 
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيق
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيقالخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيق
الخدمة الوطنية والاحتياطية بين الرؤية الاستراتيجية والتطبيق
 
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاوني
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاونيالجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاوني
الجمعيات التعاونية وأسس قيام المشروع التعاوني
 
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية
تحسين المشاركة السياسية لشباب على إمتداد الدورة الإنتخابية
 
episod 1 - good governance
episod 1 - good governanceepisod 1 - good governance
episod 1 - good governance
 
المسوؤلية الاجتماعية
المسوؤلية الاجتماعيةالمسوؤلية الاجتماعية
المسوؤلية الاجتماعية
 
article_01.PDF
article_01.PDFarticle_01.PDF
article_01.PDF
 
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdf
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdfاستراتيجية الشراكة والتشبيك.pdf
استراتيجية الشراكة والتشبيك.pdf
 
ISO26000.pptx
ISO26000.pptxISO26000.pptx
ISO26000.pptx
 
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حـول مشروع ميزانية وزارة الشؤون الاجتماعي...
 
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول  الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول  الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...
تقرير لجنة الصحة والشؤون الاجتماعية حول الباب الرابع والعشرين (وزارة الشؤون ...
 
الاتصال الانساني
الاتصال الانسانيالاتصال الانساني
الاتصال الانساني
 
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدني
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدنيآليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدني
آليات و تقنيات الترافع للمجتمع المدني
 
صناعة المحتوي الواقعي
صناعة المحتوي الواقعيصناعة المحتوي الواقعي
صناعة المحتوي الواقعي
 
العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى
 العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى
العلاقات العامة ومهارات الإتصال - المحاضرة الأولى
 
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائض
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائضدليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائض
دليل المشاركة المواطنة - حق تقديم العرائض
 
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdf
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdfمشروع قانون-إطار 06.22-1.pdf
مشروع قانون-إطار 06.22-1.pdf
 
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...
Leadership in the Fourth Industrial Revolution Linsky & darabya dubai policy ...
 
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلك
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلكنموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلك
نموذج هوبز لدراسة سلوك المستهلك
 

wcms_844636.pptx

  • 1. ‫تعزيز‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫ثقافة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫التاريخ‬ : ‫األول‬ ‫تشرين‬ ‫ا‬ ‫االثنين‬ / ‫أكتوبر‬ 2019
  • 2. ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 2 2.9 ‫مليون‬ ‫عدد‬ ‫الوفيات‬ ‫بسبب‬ ‫السنوية‬ ‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫اإلصابات‬  ‫في‬ ‫تتسبب‬ ‫إنسانية‬ ‫معاناة‬ ‫ل‬ ‫حد‬ ‫ال‬ ‫ها‬ ‫وأسرهم‬ ‫للضحايا‬  ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫اقتصادية‬ ‫خسائر‬ ‫كبيرة‬ ‫ككل‬ ‫واالقتصادات‬ ‫للمنشآت‬ ( ‫تكالي‬ ‫ف‬ ‫التعوي‬ ‫وتكاليف‬ ،‫الصحية‬ ‫الرعاية‬ ،‫ضات‬ ‫الع‬ ‫قدرة‬ ‫وانخفاض‬ ،‫اإلنتاج‬ ‫وخسائر‬ ،‫مل‬ ،‫العاملة‬ ‫القوى‬ ‫مشاركة‬ ‫وانخفاض‬ ‫الموظفين‬ ‫دوران‬ ‫وتكاليف‬ ( ‫استبدال‬ ‫جدد‬ ‫بآخرين‬ ‫الحاليين‬ ‫العمال‬ ) ‫إل‬ ‫وما‬ ، ‫ى‬ ‫ذلك‬ ) 402 ‫مليون‬ ‫عدد‬ ‫إصابات‬ ‫المميتة‬ ‫غير‬ ‫العمل‬ ‫العالم‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ 5.4 ٪ ‫خسائر‬ ‫اإلجمالي‬ ‫المحلي‬ ‫الناتج‬ ‫السنوي‬ ‫العالمي‬ ‫المهنية‬ ‫الحوادث‬ ‫بسبب‬ ‫بالعمل‬ ‫المرتبطة‬ ‫األمراض‬ ‫المهنية‬ ‫اإلصابات‬
  • 3. ‫عليها‬ ‫والحفاظ‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫بناء‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 3 « ‫الحك‬ ‫بموجبها‬ ‫وتشارك‬ ،‫المستويات‬ ‫جميع‬ ‫على‬ ً‫ا‬‫م‬ َ‫حتر‬ُ‫م‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫في‬ ‫الحق‬ ‫فيها‬ ‫يكون‬ ‫ثقافة‬ ‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫ومة‬ ُ‫م‬‫ال‬ ‫والواجبات‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫الحقوق‬ ‫من‬ ‫نظام‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫ضمان‬ ‫في‬ ‫طة‬ِ‫ش‬َ‫ن‬ ‫مشاركة‬ ‫والعمال‬ ،‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ ‫القصوى‬ ‫األولوية‬ ‫الوقاية‬ ‫مبدأ‬ ‫فيها‬ ‫ويمنح‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫اتفاقية‬ 2006 ( ‫رقم‬ 187 )
  • 4. ‫الوطني‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ... ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اعتبار‬ ‫يضمن‬ ‫مما‬ ،‫عليها‬ ‫والحفاظ‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫ببناء‬ ‫ككل‬ ‫الحكومة‬ ‫تلتزم‬ ‫أولو‬ ‫ية‬ ‫األجندة‬ ‫في‬ ‫الوطنية‬ . ‫ص‬َّ‫ص‬‫خ‬ُ‫ت‬ ‫والموارد‬ ‫الوسائل‬ ‫س‬ ‫وفهم‬ ‫واألخطار‬ ‫المخاطر‬ ‫وإدراك‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫العام‬ ‫الوعي‬ ‫مستوى‬ ‫لرفع‬ ‫الكافية‬ ‫منها‬ ‫الوقاية‬ ‫بل‬ ‫فيها‬ ‫والتحكم‬ . ‫تشارك‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫الثالثة‬ ‫اإلنتاج‬ ‫أطراف‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫عمليات‬ ‫مراحل‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫بفاعلية‬ ‫المهنيتين‬ .  ‫يساهم‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫في‬ :  ‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫واستراتيجيات‬ ‫سياسات‬ ‫جودة‬ ‫تحسين‬  ‫وااللتزام‬ ‫بالملكية‬ ‫الشعور‬ ‫بناء‬ ‫؛‬  ‫فعالية‬ ‫واألكثر‬ ‫السريع‬ ‫تنفيذها‬ ‫تسهيل‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 4
  • 5. ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ...  ‫االمتثال‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫للوائح‬  ‫دمج‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫لألعمال‬ ‫العامة‬ ‫اإلدارة‬ ‫هيكل‬ ‫في‬  ‫لتحقيق‬ ‫الثقافة‬ ‫تغيير‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬  ‫المنشأة‬ ‫تعامالت‬ ‫جوانب‬ ‫من‬ ‫جانب‬ ‫كل‬ ‫في‬ ‫جة‬َ‫م‬‫د‬ُ‫م‬ ،‫للمنشأة‬ ‫أساسية‬ ً‫ة‬‫قيم‬ ‫المهنيتان‬ ‫والصحة‬ ُ‫ة‬‫السالم‬ ‫ر‬َ‫ب‬‫عت‬ُ‫ت‬  ‫المتبادل‬ ‫واالحترام‬ ‫الثقة‬ ‫على‬ ‫مبنيان‬ ‫مفتوحان‬ ‫وحوار‬ ‫تواصل‬  ‫العليا‬ ‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫اإليجابية‬ ‫القيادة‬  ‫المه‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تحسين‬ ‫إجراءات‬ ‫في‬ ‫بفاعلية‬ ‫المشاركة‬ ‫على‬ ‫قدرتهم‬ ‫لضمان‬ ‫العمال‬ ‫لجميع‬ ‫والمعلومات‬ ‫التدريب‬ ‫إتاحة‬ ‫نيتين‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 5
  • 6. ‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫خالل‬ ‫االجتماعي‬ ‫للحوار‬ ‫الرئيسي‬ ‫الدور‬ - 19 ‫على‬ ‫الوطني‬ ‫المستوى‬ َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لمنظمات‬ ‫طة‬ِ‫ش‬َّ‫ن‬‫ال‬ ‫للمشاركة‬ ‫األولوية‬ ‫أعطت‬ ‫التي‬ ‫الحكومات‬ ‫تمكنت‬ ، ‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬ ‫جماعي‬ ‫بشكل‬ ‫الطارئة‬ ‫والتدخالت‬ ‫والسياسات‬ ‫القوانين‬ ‫وتنفيذ‬ ‫تطوير‬ ‫من‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ . ‫على‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫ل‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ،‫وإشراكهم‬ ‫العمال‬ ُ‫ة‬‫مشارك‬ ‫كانت‬ ، ‫شؤون‬ ‫تق‬ ‫أو‬ ‫المخاطر‬ ‫إلزالة‬ ،‫وتطبيقها‬ ‫وفعالة‬ ‫مناسبة‬ ‫تدابير‬ ‫وتصميم‬ ‫االمتثال‬ ‫تعزيز‬ ‫في‬ ‫أساسيين‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تلك‬ ،‫األخطار‬ ‫ليل‬ ‫العمال‬ ‫واحتياجات‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مع‬ ‫تتكيف‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 6
  • 7. ‫التعبير‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬ ‫لماذا‬ ‫بشأن‬ ‫المخاوف‬ ‫عن‬ ‫؟‬ً‫ا‬‫مهم‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬
  • 8. ‫االجتماعي؟‬ ‫الحوار‬ ‫هو‬ ‫ما‬ ‫العم‬ ‫وأصحاب‬ ‫الحكومات‬ ‫ممثلي‬ ‫بين‬ ‫المعلومات‬ ‫تبادل‬ ‫ببساطة‬ ‫أو‬ ،‫والتشاور‬ ‫التفاوض‬ ‫أنواع‬ ‫جميع‬ ‫إلى‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫يشير‬ ‫حول‬ ‫والعمال‬ ‫ل‬ ‫واالجتماعية‬ ‫االقتصادية‬ ‫بالسياسة‬ ‫المتعلقة‬ ‫المشترك‬ ‫االهتمام‬ ‫ذات‬ ‫القضايا‬ . ‫أن‬ ‫يمكن‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ :  ‫االثنين؛‬ ‫على‬ ‫يشتمل‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫وغالب‬ ،‫مؤسسي‬ ‫أو‬ ‫رسمي‬ ‫غير‬ ‫يكون‬  ‫مختلفة‬ ‫مستويات‬ ‫على‬ ‫جرى‬ُ‫ي‬ ( ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫أو‬ ،‫محلية‬ ‫أو‬ ،‫إقليمية‬ ‫أو‬ ،‫وطنية‬ ‫أو‬ ،‫دولية‬ ) ‫؛‬  ‫شركات‬ ‫مجموعة‬ ‫أو‬ ‫واحدة‬ ‫شركة‬ ‫في‬ ‫أو‬ ‫واحد‬ ‫قطاع‬ ‫ضمن‬ ،‫المختلفة‬ ‫االقتصادية‬ ‫القطاعات‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ َ‫ء‬‫الشركا‬ ‫يشمل‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 8
  • 9. ‫المختلفة‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫أشكال‬  ‫نهج‬ ‫األطراف‬ ‫ثالثي‬ ‫الحكومة‬ ‫مع‬ ، ( ‫و‬ ‫العمل‬ ‫وزارة‬ / ‫المعنية‬ ‫األخرى‬ ‫الوزارات‬ ‫أو‬ ) ‫الحوار‬ ‫في‬ ‫رسمي‬ ‫كطرف‬ .  ‫النهج‬ ‫إلى‬ ‫إضافة‬ ‫األطراف‬ ‫الثالثي‬ ( ‫العمل‬ ‫عالم‬ ‫تتجاوز‬ ‫قضايا‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫عند‬ ) ‫ومصا‬ ‫اهتمامات‬ ‫تمثل‬ ‫التي‬ ‫الفاعلة‬ ‫الجهات‬ ‫مع‬ ، ‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫لح‬ ‫المدني‬ ‫للمجتمع‬ .  ‫العالقات‬ ‫الثنائية‬ ‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫بين‬ ، ( ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬ ‫أو‬ )  ‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ : ‫من‬ ‫تتكون‬ : ‫منظمات‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫منظمة‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫بين‬ ‫تجري‬ ‫التي‬ ‫المفاوضات‬ ‫جميع‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ،‫أخرى‬ ‫ناحية‬ ‫من‬ ،‫العمال‬ ‫منظمات‬ ‫من‬ ‫أكثر‬ ‫أو‬ ‫واحدة‬ ‫وبين‬ ،‫ناحية‬ ‫من‬ ،‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ( : ‫أ‬ ) ‫و‬ ‫التوظيف؛‬ ‫وشروط‬ ‫العمل‬ ‫ظروف‬ ‫تحديد‬ / ‫أو‬ ( ‫ب‬ ) ‫و‬ ‫والعمال؛‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫العالقات‬ ‫تنظيم‬ / ‫أو‬ ( ‫ج‬ ) ‫منظماتهم‬ ‫أو‬ ‫العمال‬ ‫ومنظمة‬ ‫منظماتهم‬ ‫أو‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫العالقات‬ ‫تنظيم‬ .  ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫التعاون‬ : ‫المشترك‬ ‫القرار‬ ‫اتخاذ‬ ‫أو‬ ‫التشاور‬ ‫إلى‬ ‫المعلومات‬ ‫تشارك‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫بدء‬ ‫يتراوح‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 9
  • 10. ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ : ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫قلب‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫مسائل‬ ‫بشأن‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫في‬ ‫بالمشاركة‬ ‫والحكومات‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫لمنظمة‬ ‫الثالثي‬ ‫الهيكل‬ ‫يسمح‬ ‫لتعزيز‬ ،‫الدولية‬ ‫للجميع‬ ‫الالئق‬ ‫والعمل‬ ‫االجتماعية‬ ‫العدالة‬ . ‫من‬ ‫يتجزأ‬ ‫ال‬ ً‫ا‬‫جزء‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫ر‬َ‫ب‬‫عت‬ُ‫ي‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫دستور‬ ‫كطري‬ ،ً‫ا‬‫تقريب‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫معايير‬ ‫جميع‬ ‫وفي‬ ‫لتحقيق‬ ‫رئيسية‬ ‫قة‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫سلمية‬ ‫وعالقات‬ ‫مستدامة‬ ‫قرارات‬ . ‫هناك‬ ‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫اتفاقيات‬ ‫أي‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫تعزز‬ :  ‫الثالثية‬ ‫المشاورات‬ ‫اتفاقية‬ ( ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫معايير‬ ) ، 1976 ( ‫رقم‬ 144 )  ،‫التنظيم‬ ‫حق‬ ‫وحماية‬ ‫النقابية‬ ‫الحرية‬ ‫اتفاقية‬ 1948 ( ‫رقم‬ 87 ) ،‫الجماعية‬ ‫والمفاوضة‬ ‫التنظيم‬ ‫حق‬ ‫واتفاقية‬ 1949 ( ‫رقم‬ 98 ) - ‫األساسية‬ ‫االتفاقيات‬  ،‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫اتفاقية‬ 1981 ( ‫رقم‬ 154 ) ‫تصنيفات‬ ‫إحدى‬ ‫في‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫صدى‬ ‫يتردد‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫األساسية‬ ‫والحقوق‬ ‫المبادئ‬ ‫الف‬ ‫واالعتراف‬ ‫النقابية‬ ‫الحرية‬ ‫وهي‬ ، ‫في‬ ‫بالحق‬ ‫عال‬ ‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ . ‫يؤكد‬ ‫عادلة‬ ‫عولمة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫االجتماعية‬ ‫العدالة‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫إعالن‬ ( 2008 ) ‫و‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫مئوية‬ ‫إعالن‬ ‫العمل‬ ‫مستقبل‬ ( 2019 ) ‫ج‬ِ‫ت‬‫ن‬ُ‫م‬ ‫واقتصاد‬ ‫اجتماعي‬ ‫تماسك‬ ‫لبناء‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫أهمية‬ ‫على‬ . 10
  • 11. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫معايير‬ ‫صميم‬ ‫في‬ ‫والتشاور‬ ‫المشاركة‬ ‫تدعو‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اتفاقية‬ 1981 ( ‫رقم‬ 155 ) ‫إلى‬ :  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ( ً‫ال‬‫تمثي‬ ‫المنظمات‬ ‫أكثر‬ ‫مع‬ ‫بالتشاور‬ ‫ومراجعتها‬ ‫وتنفيذها‬ ‫صياغتها‬ ‫تتم‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫والعمال‬ ) ‫والتي‬ ، :  ‫مختلفة‬ ‫مستويات‬ ‫على‬ ‫والتعاون‬ ‫التواصل‬ ‫تعزز‬ ( ‫الوطني‬ ‫المستوى‬ ‫إلى‬ ‫العمل‬ ‫أماكن‬ ‫من‬ )  ‫ا‬ ‫طابع‬ ‫مراعاة‬ ‫مع‬ ،‫وغيرهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫العامة‬ ‫للسلطات‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫المهام‬ ‫إلى‬ ‫تشير‬ ‫لتكا‬ ‫بين‬ ‫مل‬ ‫المسؤوليات‬ ‫هذه‬  ‫على‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫الالزمة‬ ‫الترتيبات‬ ‫وضع‬ ، :  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬ ‫من‬ ‫وممثليهم‬ ‫العمال‬ ‫تمكين‬  ‫الكافيين‬ ‫والتدريب‬ ‫المعلومات‬ ‫توفير‬  ‫بشأنها‬ ‫والتشاور‬ ،‫بعملهم‬ ‫المتصلة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬ ‫عن‬ ‫باالستعالم‬ ‫ممثليهم‬ ‫أو‬ ‫للعمال‬ ‫السماح‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 11
  • 12. ‫تدعو‬ ،‫المهنية‬ ‫الصحة‬ ‫خدمات‬ ‫اتفاقية‬ 1985 ( ‫رقم‬ 161 ) ‫إلى‬ :  ‫التشاور‬ ‫وت‬ ‫المهنية‬ ‫الصحة‬ ‫خدمات‬ ‫بشأن‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫لصياغة‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ً‫ال‬‫تمثي‬ ‫األكثر‬ ‫المنظمات‬ ‫مع‬ ‫هذه‬ ‫نفيذ‬ ً‫ا‬‫دوري‬ ‫ومراجعتها‬ ‫السياسة‬  ‫واشتراك‬ ‫تعاون‬ ‫المت‬ ‫التدابير‬ ‫من‬ ‫وغيرها‬ ‫التنظيمية‬ ‫التدابير‬ ‫تنفيذ‬ ‫في‬ ‫المساواة‬ ‫قدم‬ ‫على‬ ‫وممثليهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫الصحة‬ ‫بخدمات‬ ‫علقة‬ ‫المهنية‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 12
  • 13. ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫اتفاقية‬ 2006 ( ‫رقم‬ 187 )  ‫تعزز‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫على‬ ‫مبنية‬ ،‫الوطني‬ ‫الصعيد‬ ‫على‬  ‫إجراء‬ ‫إلى‬ ‫تدعو‬ ‫ثالثية‬ ‫مشاورات‬ ‫حول‬ :  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫وضع‬ ‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعتها‬ ‫وتنفيذها‬  ‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعته‬ ً‫ا‬‫تدريجي‬ ‫وتطويره‬ ‫وحفظه‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وطني‬ ‫نظام‬ ‫وضع‬  ‫دورية‬ ‫بصورة‬ ‫ومراجعته‬ ‫وتقييمه‬ ‫ورصده‬ ‫وتنفيذه‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وطني‬ ‫برنامج‬ ‫وضع‬  ‫لتعزيز‬ ‫ترتيبات‬ ‫على‬ ‫يشتمل‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطني‬ ‫النظام‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫تنص‬ ‫و‬ ‫اإلدارة‬ ‫بين‬ ‫التعاون‬ ‫وممثليهم‬ ‫العمال‬ ‫على‬ ، ‫العمل‬ ‫بمكان‬ ‫المتصلة‬ ‫الوقاية‬ ‫تدابير‬ ‫في‬ ‫أساسي‬ ‫كعنصر‬ ،‫المنشأة‬ ‫مستوى‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 13
  • 14. ‫الوطني‬ ‫الصعيد‬ ‫على‬ : ‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫دور‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫بناء‬ ‫في‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬
  • 15. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫مشاركة‬  ‫ا‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬ ‫مشاركة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫سليمة‬ ‫وقائية‬ ‫ثقافة‬ ‫إنشاء‬ ‫يتطلب‬ ‫في‬ ‫والصحة‬ ‫لسالمة‬ ‫العمل‬ .  ‫مختلفة‬ ‫نظر‬ ‫ووجهات‬ ‫اهتمامات‬ ‫الثالث‬ ‫للشركاء‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ . ‫تحسين‬ ‫في‬ ‫الثالثية‬ ‫والمناقشات‬ ‫المشاورات‬ ‫تساهم‬ ‫وقد‬ ‫التواصل‬ ‫و‬ ‫فهم‬ ‫إلى‬ ‫تؤدي‬ ‫لديها‬ ‫تكون‬ ‫قد‬ ‫وقيود‬ ‫مخاوف‬ ‫ألي‬ ‫أفضل‬ ( ‫ولتطوير‬ ‫عليها‬ ‫ق‬َ‫ف‬‫ت‬ُ‫م‬‫و‬ ‫مشتركة‬ ‫إجراءات‬ ‫التخاذ‬ ‫الطريق‬ ‫يمهد‬ ‫مما‬ ‫تعاونية‬ ‫ثقافة‬ ‫لمواجهة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫التحديات‬ .)  ‫ا‬ ‫النظام‬ ‫لتعزيز‬ ‫المشتركة‬ ‫والغايات‬ ‫واألهداف‬ ‫واألولويات‬ ‫المرامي‬ ‫لتحديد‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬ ‫جميع‬ ‫بين‬ ‫قوي‬ ‫تنسيق‬ ‫م‬َ‫لز‬َ‫ي‬ ‫للسالمة‬ ‫لوطني‬ ‫وتحقيق‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫استخدام‬ ‫أكثر‬ ‫للموارد‬ ‫كفاءة‬ ‫المتاحة‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 15
  • 16. ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫سليمة‬ ‫سياسات‬ ‫اعتماد‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫اتفاقية‬ ‫تدعو‬ 1981 ( ‫رقم‬ 155 ) ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الترويجي‬ ‫اإلطار‬ ‫واتفاقية‬ 2006 ( ‫رقم‬ 187 ) ‫إلى‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫متماسكة‬ ‫وطنية‬ ‫سياسة‬ ‫اعتماد‬ . ‫أن‬ ‫السياسة‬ ‫هذه‬ ‫لمثل‬ ‫ينبغي‬ :  ‫خالل‬ ‫من‬ ‫ْنى‬‫ب‬ُ‫ت‬ ‫الثالثية‬ ‫والمناقشات‬ ‫المشاورات‬ ( ‫تنفيذها‬ ‫ويؤيد‬ ‫الشرعية‬ ‫يضفي‬ ‫وهذا‬ ) ‫؛‬  ‫تشمل‬ ( ‫األقل‬ ‫على‬ :)  ‫الحكومة‬ ‫التزام‬ ‫المهنية؛‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫من‬ ‫بالوقاية‬  ‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫الوطني‬ ‫العمل‬ ‫توجه‬ ‫التي‬ ‫الرئيسية‬ ‫المبادئ‬  ‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫العمل‬ ‫مجاالت‬  ‫الرئيسيين‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬ ‫ومسؤوليات‬ ‫مهام‬ ( ‫ومنظماتهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ،‫الصلة‬ ‫ذات‬ ‫العامة‬ ‫السلطات‬ ‫أي‬ ) ‫االعت‬ ‫مع‬ ، ‫راف‬ ‫المسؤوليات‬ ‫هذه‬ ‫بين‬ ‫التكامل‬ ‫بطابع‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 16
  • 17. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫فعالة‬ ‫تنظيمية‬ ‫أطر‬ ‫تنفيذ‬ ‫أن‬ ‫والشامل‬ ‫الفعال‬ ‫التنظيمي‬ ‫لإلطار‬ ‫ينبغي‬ :  ‫يغطي‬ ‫العمال‬ ‫جميع‬ ‫و‬ ‫االقتصادي‬ ‫النشاط‬ ‫فروع‬ ‫جميع‬ ‫؛‬  ‫يعالج‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫جميع‬ ‫العمال‬ ‫لها‬ ‫يتعرض‬ ‫قد‬ ‫التي‬ . ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الفعال‬ ‫التنظيمي‬ ‫اإلطار‬ ‫يتضمن‬ ‫ما‬ ‫عادة‬ :  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫وحيد‬ ‫شامل‬ ‫قانون‬ ( ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫األساسية‬ ‫الحقوق‬ ‫ّد‬ِ‫د‬‫ح‬ُ‫ي‬ ) ‫؛‬  ‫واللوائح‬ ‫القوانين‬ ( ‫َّدة‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬ ‫مخاطر‬ ‫أو‬ ‫قطاعات‬ ‫وتغطية‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قانون‬ ‫استكمال‬ ) ‫؛‬  ‫التقنية‬ ‫والمعايير‬ ‫الممارسات‬ ‫مدونات‬ ( ‫بشأن‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ً‫ا‬‫تحديد‬ ‫أكثر‬ ‫إرشادات‬ ‫توفير‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫القانون‬ ‫استكمال‬ ‫االمتثال‬ ‫كيفية‬ ‫للقانون‬ ) ‫؛‬  ‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫اتفاقات‬ ( ‫المعنية‬ ‫ومنظماتهم‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫المفاوضات‬ ‫عن‬ ‫الناتجة‬ .) ‫القوان‬ ‫هذه‬ ‫استدامة‬ ‫يؤيد‬ ‫المستويات‬ ‫مختلف‬ ‫على‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫إدراج‬ ‫فإن‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تشريعات‬ ‫وضع‬ ‫عند‬ ،‫وإنفاذها‬ ‫ين‬ ‫معقدة‬ ‫تكون‬ ‫عندما‬ ‫حتى‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 17
  • 18. ‫ارتبطت‬ ‫كوفيد‬ ‫جائحة‬ - 19 ‫بزيادة‬ ‫األطراف‬ ‫والثالثية‬ ‫الثنائية‬ ‫االتفاقات‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫التلوث‬ ‫خطر‬ ‫تخفيف‬ ‫بهدف‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 18 ‫إل‬ ‫عالمي‬ ‫مسح‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫أشارت‬ ‫أن‬ ‫ى‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تأثير‬ ‫من‬ ‫زاد‬ ‫على‬ ‫المهنيتين‬ ‫الجماعية‬ ‫المفاوضة‬ ‫أجندات‬ ‫بالنقابات‬ ‫الخاصة‬ ‫والثنائ‬ ‫الثالثية‬ ‫االتفاقات‬ ‫من‬ ٌ‫ل‬‫ك‬ ‫ركزت‬ ‫ية‬ ‫أي‬ ،‫مختلفة‬ ‫عمل‬ ‫مجاالت‬ ‫على‬ ‫األطراف‬ :  ‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫متطلبات‬  ‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ ‫عن‬ ‫العمل‬ ‫ترتيبات‬  ‫الجهازية‬ ‫االختبارات‬ ‫بشأن‬ ‫أحكام‬ ( ‫التحال‬ ‫يل‬ ‫الطبية‬ )  ‫التلقيح‬ 59 ٪ ‫من‬ 133 ً‫ا‬‫بلد‬ ‫اعتمدت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬ ‫استجابة‬ ً‫ا‬‫ثالثي‬ ً‫ا‬‫حوار‬ ‫كوفيد‬ ‫ألزمة‬ - 19 ، ‫المجاالت‬ ‫بأحد‬ ‫وهو‬ ‫أال‬ ،‫للتفاوض‬ ‫األولوية‬ ‫ذات‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫تدابير‬ 83 ٪ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫من‬ ‫اعتمدت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬ ‫التي‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫كاستجابة‬ ‫للجائحة‬ 83 ٪ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫من‬ ‫انخرطت‬ ‫المسح‬ ‫شملها‬ ‫التي‬ ‫في‬ ‫ثالثية‬ ‫مشاورات‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫والتعافي‬ : ً‫ا‬‫قدم‬ ‫المضي‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫دور‬ ‫أفضل‬ ‫بشكل‬ ( 2021 ) ‫أوقات‬ ‫في‬ ‫العمالية‬ ‫النقابات‬ ‫دور‬ ‫حول‬ ‫العالمي‬ ‫االتجاه‬ ‫تحليل‬ ‫كوفيد‬ - 19 : ‫الرئيسية‬ ‫للنتائج‬ ‫ملخص‬ ( 2021 )
  • 19. ‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫خالل‬ - 19 ، ‫وضعها‬ ‫تم‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫تنفيذ‬ ‫لضمان‬ ً‫ا‬‫ضروري‬ ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫كان‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 19  ‫النمسا‬ : ‫الجهازية‬ ‫االختبارات‬ ‫بشأن‬ ‫اتفاق‬ ‫على‬ ‫االجتماعيون‬ ‫الشركاء‬ ‫تفاوض‬ ( ‫الطبية‬ ‫التحاليل‬ ) ‫م‬ ‫لقطاعات‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫أكثر‬ ‫عينة‬ ‫الفيروس‬ ‫انتقال‬ ‫لخطر‬ ‫عرضة‬ .  ‫أفريقيا‬ ‫جنوب‬ : ‫ا‬ ‫عودة‬ ‫قبل‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫للخطر‬ ‫تقييم‬ ‫إلجراء‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫متطلبات‬ ‫عن‬ ‫الثالثية‬ ‫المناقشات‬ ‫أسفرت‬ ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫لعمال‬ ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫لعودتهم‬ ‫خطة‬ ‫ووضع‬ .  ‫سنغافورة‬ : ‫اآلمنة‬ ‫اإلدارة‬ ‫تدابير‬ ‫على‬ ‫الثالث‬ ‫الشركاء‬ ‫اتفق‬ ( ‫كوفيد‬ ‫أثناء‬ ‫إلجرائها‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لجميع‬ ‫إلزامية‬ - 19 ) ‫إضافية‬ ‫ومتطلبات‬ ‫القطاعات‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫كبير‬ ً‫ا‬‫عدد‬ ‫تغطي‬ ،‫بالقطاع‬ ‫خاصة‬ ( ‫البري‬ ‫والنقل‬ ‫والثقافة‬ ‫الفنون‬ ‫إلى‬ ‫الطيران‬ ‫من‬ .) ‫القطاعي‬ ‫أو‬ ‫اإلقليمي‬ ‫المستوى‬ ‫على‬ ‫واالتفاقات‬ ‫الحوار‬ ‫من‬ ‫بمزيد‬ ‫األحيان‬ ‫بعض‬ ‫في‬ ‫الوطنية‬ ‫المشاورات‬ ‫متابعة‬ ‫تمت‬ ( ‫للتكيف‬ ‫السياق‬ ‫مع‬ ‫َّد‬‫د‬‫ح‬ُ‫م‬‫ال‬ .)
  • 20. ‫خالل‬ ‫جائحة‬ ‫كوفيد‬ - 19 ، ‫تم‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫توسيع‬ ‫نطاق‬ ‫الحوار‬ ‫ليشمل‬ ‫التعاون‬ ‫بين‬ ‫قطاع‬ ‫العمل‬ ‫وقطاع‬ ‫الصحة‬ ‫العمومية‬ . ‫في‬ ‫مثل‬ ‫هذه‬ ‫األزمات‬ ‫الصحية‬ ،‫العمومية‬ ‫يكون‬ ‫ألماكن‬ ‫العمل‬ ٌ‫دور‬ ‫تلعبه‬ ‫في‬ ‫التخفيف‬ ‫الشامل‬ ‫لالنتشار‬ ،‫المجتمعي‬ ‫حيث‬ ‫إنها‬ ‫مو‬ ‫اقع‬ ً‫ا‬‫غالب‬ ‫ما‬ ‫يتجمع‬ ‫فيها‬ ‫الناس‬ ‫على‬ ‫مقربة‬ ‫من‬ ‫بعضهم‬ ‫البعض‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 20  ‫الفلبين‬ : ‫الحوار‬ ‫الثالثي‬ ‫على‬ ‫المستوى‬ ‫الوطني‬ ‫حول‬ ‫الصحة‬ ‫العمومية‬ - ‫أتاح‬ ‫التعاون‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫بشأن‬ ‫الوقاية‬ ‫من‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫في‬ ‫مكان‬ ‫العمل‬ ‫فرصة‬ ‫للسلطات‬ ‫لشرح‬ ‫فوائد‬ ‫العمال‬ ‫المتطوعين‬ ‫في‬ ‫حاالت‬ ،‫الطوارئ‬ ‫وكذلك‬ ‫إلبالغ‬ ‫العمال‬ ‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫إصابتهم‬ ‫بعدوى‬ ‫كوف‬ ‫يد‬ - 19 ‫بتدابير‬ ‫الحماية‬ ‫االجتماعية‬ ‫المتاحة‬ . ‫وأسفر‬ ‫ذلك‬ ‫عن‬ ‫إنشاء‬ ‫نظام‬ ‫إدارة‬ ‫معرفة‬ ‫متعدد‬ ،‫التخصصات‬ ‫من‬ ‫شأنه‬ ‫أن‬ ‫ر‬ِّ‫سخ‬ُ‫ي‬ ‫البيانات‬ ‫المت‬ ‫احة‬ ‫عن‬ ‫الوبائيات‬ ‫وزيارات‬ ‫تفتيش‬ ‫العمل‬ ‫والحماية‬ ‫االجتماعية‬ ‫وأفضل‬ ‫الممارسات‬ ،‫الدولية‬ ‫بهدف‬ ‫المراقبة‬ ‫المستمرة‬ ‫لألخطار‬ ‫في‬ ‫مكان‬ ‫العمل‬ ‫و‬ ‫زيادة‬ ‫توجيه‬ ‫سياسات‬ ‫وبرامج‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ .
  • 21. ‫االمتثال‬ ‫تعزيز‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬ ُ‫ء‬‫الشركا‬ ‫االجتماعيون‬ ِ‫ت‬‫الجها‬ َ‫ة‬‫الفاعل‬ ‫الرئيسية‬ ‫في‬ ‫المبادرات‬ ‫والخطط‬ ‫واألنشطة‬ ‫لتعزيز‬ ‫ومراقبة‬ ‫وإنفاذ‬ ‫االمتثال‬ ‫لقوانين‬ ‫ولوائح‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫ذات‬ ‫الصلة‬ ‫في‬ ‫مكان‬ ،‫العمل‬ ‫من‬ ‫خالل‬ :  ‫التعاون‬ ‫والدعم‬ ‫ألنشطة‬ ‫تفتيش‬ ‫العمل؛‬  ‫آليات‬ ‫أخرى‬ ‫لتعزيز‬ ‫االمتثال‬ ( ‫أي‬ ‫الخدمات‬ ،‫االستشارية‬ ‫ومدونات‬ ‫قواعد‬ ،‫السلوك‬ ‫والمتطلبات‬ ،‫التعاقدية‬ ‫ورفع‬ ‫مستوى‬ ‫الوعي‬ ، ‫والحوافز‬ ) - ‫مع‬ ‫تأثير‬ ‫أقوى‬ ‫عندما‬ ‫يتم‬ ‫وضعها‬ ‫بشكل‬ ‫مشترك‬ ‫من‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫منظمات‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعمال‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 21
  • 22. ‫والتعاون‬ ‫التشاور‬ ‫ضمان‬ ‫مهام‬ ‫ذات‬ ‫فاعلة‬ ‫ثالثية‬ ‫هيئة‬ ‫تدعو‬ ‫االتفاقية‬ ‫رقم‬ 187 ‫إلى‬ ‫إنشاء‬ ‫هيئة‬ ( ‫أو‬ ‫هيئات‬ ) ‫استشارية‬ ‫ثالثية‬ ‫وطنية‬ ‫تعالج‬ ‫قضايا‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ . ‫لقد‬ ‫تم‬ ‫إنشاء‬ ‫هيئات‬ ‫ثالثية‬ ( ‫أو‬ ‫مجالس‬ / ‫لجان‬ ) ‫للسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫في‬ ‫العديد‬ ‫من‬ ‫البلدان‬ . ‫وهي‬ ‫توفر‬ ‫منتدى‬ ‫لممثلي‬ ‫ال‬ ‫حكومة‬ ( ‫وزارة‬ ‫العمل‬ ‫والوزارات‬ ‫والمؤسسات‬ ‫األخرى‬ ‫ذات‬ ‫الصلة‬ ) ‫وأصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعمال‬ ‫إلجراء‬ ‫مناقشات‬ ‫منتظمة‬ ‫حول‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ،‫المهنيتين‬ ‫مما‬ ‫يض‬ ‫من‬ ‫التشاور‬ ‫بشأن‬ ‫القضايا‬ ‫ذات‬ ‫الصلة‬ ‫والمراجعة‬ ‫الدورية‬ ‫لسياسات‬ ‫وبرامج‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ . ‫يمكن‬ ‫توسيع‬ ‫التكوين‬ ‫الثالثي‬ ‫األطراف‬ ‫ليشمل‬ ‫ممثلين‬ ‫عن‬ ‫مؤسسات‬ ‫إضافية‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 22  ‫البرازيل‬ : ‫تتكون‬ ‫اللجنة‬ ‫الثالثية‬ ‫المشتركة‬ ‫الدائمة‬ ( Comissão Triple Paritária Permanente ، CTPP ) ‫من‬ ‫ثمانية‬ ‫عشر‬ ً‫ا‬‫عضو‬ ‫يمثلون‬ ( ‫بعدد‬ ‫متساو‬ ) ‫الفرع‬ ‫التنفيذي‬ ‫الفيدرالي‬ ‫وأصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعمال‬ . ‫باإلضافة‬ ‫إلى‬ ،‫ذلك‬ ‫من‬ ‫الممكن‬ ‫دعوة‬ ‫س‬ ‫تة‬ ‫متخصصين‬ ‫كحد‬ ‫أقصى‬ ‫و‬ / ‫أو‬ ‫ممثلين‬ ‫من‬ ‫هيئات‬ ‫أخرى‬ ‫أو‬ ‫منظمات‬ ‫دولية‬ ‫للمشاركة‬ ‫في‬ ‫اجتماعات‬ ‫اللجنة‬ ‫أو‬ ‫اللجان‬ ‫ذات‬ ‫الصلة‬ ‫بالموضوع‬ ‫األخ‬ ‫رى‬ ( ‫دون‬ ‫الحق‬ ‫في‬ ‫التصويت‬ ) .
  • 23. ‫تختلف‬ ‫مهام‬ ‫هذه‬ ‫الهيئات‬ ‫بشكل‬ ‫كبير‬ ‫من‬ ‫بلد‬ ‫إلى‬ ،‫آخر‬ ‫وتتراوح‬ ‫من‬ ‫دور‬ ‫استشاري‬ ‫إلى‬ ‫دور‬ ‫صنع‬ ‫القرار‬ ‫في‬ ‫تحديد‬ ‫السياسات‬ ‫و‬ ‫األولويات‬ ‫وخطط‬ ‫العمل‬ ،‫الوطنية‬ ‫وكذلك‬ ‫في‬ ‫صياغة‬ ‫القوانين‬ ‫واللوائح‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 23  ُ‫ع‬ ‫مان‬ : ‫تشمل‬ ‫مهام‬ ‫اللجنة‬ ‫الوطنية‬ ‫للسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫ما‬ ‫يلي‬ : ( ‫أ‬ ) ‫صياغة‬ ‫خطة‬ ‫وطنية‬ ‫للسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫ب‬ ) ‫التحقيق‬ ‫في‬ ‫حوادث‬ ‫العمل‬ ،‫الجسيمة‬ ( ‫ج‬ ) ‫التنسيق‬ ‫بين‬ ‫وزارة‬ ‫القوى‬ ‫العاملة‬ ‫والوزارات‬ ‫األخرى‬ ‫والقطاع‬ ‫الخاص‬ ‫واألطراف‬ ‫المعنية‬ ‫األخرى‬ ‫لت‬ ‫نفيذ‬ ‫برامج‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫د‬ ) ‫نشر‬ ‫الممارسات‬ ‫الجيدة‬ ‫بشأن‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫هـ‬ ) ‫تعزيز‬ ‫البحوث‬ ‫والدرا‬ ‫سات‬ ‫بشأن‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫و‬ ) ‫تشجيع‬ ‫مشاركة‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعمال‬ ‫في‬ ‫مجالي‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫وفي‬ ‫التنفي‬ ‫ذ‬ ‫الناجح‬ ‫لبرامج‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫ز‬ ) ‫تبادل‬ ‫الخبرات‬ ‫مع‬ ‫الجمعيات‬ ‫واللجان‬ ‫واألطراف‬ ‫األخرى‬ ‫العاملة‬ ‫في‬ ‫مجالي‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫ال‬ ‫مهنيتين؛‬ ( ‫ح‬ ) ‫إسداء‬ ‫المشورة‬ ‫بشأن‬ ‫تشريعات‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين؛‬ ( ‫ط‬ ) ‫تنظيم‬ ‫اجتماعات‬ ‫لمناقشة‬ ‫مسائل‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهن‬ ‫يتين؛‬ ( ‫ي‬ ) ‫التعاون‬ ‫مع‬ ‫المنظمات‬ ‫العربية‬ ‫والدولية‬ ‫المعنية‬ ‫بالسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ .  ْ‫استشر‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطنية‬ ‫الثالثية‬ ‫للهيئات‬ ‫عالمية‬ ‫عامة‬ ‫نظرة‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ The ILO LEGOSH database, section 8: Consultation, collaboration and co-operation with workers and their representatives
  • 24. ‫خالل‬ ‫جائحة‬ ‫كوفيد‬ - 19 ، ‫شاركت‬ ‫العديد‬ ‫من‬ ‫الهيئات‬ ‫الثالثية‬ ‫المعنية‬ ‫بالسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫في‬ ‫عملية‬ ‫صنع‬ ‫القرار‬ ‫على‬ ‫ال‬ ‫مستوى‬ ‫الوطني؛‬ ‫ولقد‬ ‫شاركت‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫في‬ ‫التعريف‬ ‫بتدابير‬ ‫اإلغالق‬ ،‫والتقييد‬ ‫والعودة‬ ‫إلى‬ ‫استراتيجيات‬ ،‫العمل‬ ‫وغيرها‬ ‫من‬ ‫التعليمات‬ ‫أو‬ ‫اإل‬ ‫رشادات‬ ‫للتخفيف‬ ‫من‬ ‫تأثير‬ ‫كوفيد‬ - 19 . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 24  ‫الكونغو‬ : ‫استعرضت‬ ‫اللجنة‬ ‫الوطنية‬ ‫االستشارية‬ ‫للعمل‬ ‫مشروع‬ ‫قانون‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ .  ‫هندوراس‬ : ‫عيد‬ُ‫أ‬ ‫تنشيط‬ ‫اللجنة‬ ‫الوطنية‬ ‫الثالثية‬ ‫لصحة‬ ‫العمال‬ ‫لتحديث‬ ‫تشريعات‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫وبرنامجها‬ ‫الوطني‬ ‫للسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫ليشمل‬ ‫قضايا‬ ‫ذات‬ ‫أهمية‬ ،‫ناشئة‬ ‫مثل‬ ‫األخطار‬ ‫والمخاطر‬ ‫النفسية‬ ‫االجتماعية‬ ‫المتعلقة‬ ‫بكوفيد‬ - 19 .  ‫باراغواي‬ : ‫صادق‬ ‫المجلس‬ ‫االستشاري‬ ‫الثالثي‬ ‫للعمل‬ ‫على‬ ‫بعض‬ ‫البروتوكوالت‬ ‫اإلطارية‬ ‫للسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫للقط‬ ‫اعات‬ ‫األساسية‬ ،‫لالقتصاد‬ ‫والتي‬ ‫تم‬ ‫وضعها‬ ً‫ا‬‫وفق‬ ‫للمبادئ‬ ‫التوجيهية‬ ‫لمنظمة‬ ‫العمل‬ ‫الدولية‬ ‫من‬ ‫أجل‬ ‫عودة‬ ‫آمنة‬ ‫وصحية‬ ‫إلى‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫أوقات‬ ‫كوفيد‬ - 19 .
  • 25. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫االجتماعيين‬ ‫بالشركاء‬ ‫الصلة‬ ‫ذات‬ ‫األخرى‬ ‫األنشطة‬  ‫التقنية‬ ‫والمساعدة‬ ‫التوجيه‬ ‫أص‬ ‫مواقف‬ ‫على‬ ‫إيجابي‬ ‫بشكل‬ ‫للتأثير‬ ‫حاب‬ ‫للسالمة‬ ‫االمتثال‬ ‫تجاه‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫وقائي‬ ‫ثقافة‬ ‫وخلق‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫ة‬ ‫أكبر‬ ‫بمستوى‬ . ‫والت‬ ‫المعلومات‬ ‫توفير‬ ‫إلى‬ ‫باإلضافة‬ ‫دريب‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لمنظمات‬ ‫يمكن‬ ،‫والمشورة‬ ‫الخبرات‬ ‫تبادل‬ ‫تشجيع‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ‫والعمال‬ ‫التعاون‬ ‫وتعزيز‬ .  ‫الوعي‬ ‫مستوى‬ ‫رفع‬ ‫حمالت‬ ‫وتعريف‬ ‫األساسية‬ ‫المعلومات‬ ‫لنشر‬ ‫والمجتمعات‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫السال‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫ومسؤولياتهم‬ ‫بحقوقهم‬ ‫مة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ . ‫لم‬ ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ويمكن‬ ‫ثل‬ ‫يتم‬ ‫عندما‬ ‫أقوى‬ ‫تأثير‬ ‫الحمالت‬ ‫هذه‬ ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مشترك‬ ‫بشكل‬ ‫وتنفيذها‬ ‫تصميمها‬ ‫ل‬َ‫ب‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫منظمات‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 25  ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫حول‬ ‫أبحاث‬ ‫المهنيتين‬ ( ‫المعرف‬ ‫هيئات‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫المشاركة‬ ‫بشأن‬ ‫ة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ) ‫أن‬ ‫لضمان‬ ‫السال‬ ‫بشأن‬ ‫المعرفة‬ ‫تنمية‬ ‫جهود‬ ‫نتائج‬ ‫مة‬ ‫م‬ ‫احتياجات‬ ‫تلبي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫كان‬ ‫األولوية‬ ‫ذات‬ ‫العمل‬ .  ‫السالم‬ ‫عن‬ ‫والمعلومات‬ ‫البيانات‬ ‫جمع‬ ‫ة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫ومعاي‬ ‫واستراتيجيات‬ ‫سياسات‬ ‫العتماد‬ ‫ير‬ ‫ّن‬ِ‫ي‬َ‫ب‬‫ال‬ ‫على‬ ‫وقائمة‬ ‫ة‬َ‫نير‬َ‫ت‬ْ‫س‬ُ‫م‬ ‫ات‬ .
  • 26. ‫خالل‬ ‫جائحة‬ ‫كوفيد‬ - 19 ، ‫كان‬ ‫الشركاء‬ ‫االجتماعيون‬ ‫طين‬ِ‫ش‬َ‫ن‬ ‫للغاية‬ ‫في‬ ‫إنتاج‬ ‫مواد‬ ‫إرشادية‬ ‫وموارد‬ ‫أخرى‬ ، ‫وتنظيم‬ ‫حمالت‬ ‫رفع‬ ‫مست‬ ‫وى‬ ‫الوعي‬ ‫حول‬ ‫العديد‬ ‫من‬ ‫قضايا‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ،‫المهنيتين‬ ‫مثل‬ ‫تدابير‬ ‫الوقاية‬ ‫لتخفيف‬ ‫انتشار‬ ‫كوفيد‬ - 19 ( ‫بما‬ ‫في‬ ‫ذلك‬ ‫عن‬ ‫طريق‬ ‫تعزيز‬ ‫التلقيح‬ ‫وممارسات‬ ‫العمل‬ ‫الفعال‬ ‫عن‬ ‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ ) ‫وإلدارة‬ ‫المخاطر‬ ‫النفسية‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بما‬ ‫في‬ ‫ذلك‬ ‫العنف‬ ‫والتحرش‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 26  ‫بلجيكا‬ : ‫نتج‬ ‫عن‬ ‫التعاون‬ ‫بين‬ ‫الشركاء‬ ‫االجتماعيين‬ " ‫الدليل‬ ‫العام‬ ‫لمكافحة‬ ‫انتشار‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫في‬ ‫العمل‬ " ، ‫والذي‬ ‫يمكن‬ ‫تكييفه‬ ‫مع‬ ‫مختلف‬ ‫القطاعات‬ ‫د‬ِّ‫ك‬‫ويؤ‬ ‫على‬ ‫أهمية‬ ‫الحوار‬ ‫االجتماعي‬ ‫على‬ ‫مستوى‬ ‫المنشأة‬ .  ‫جنوب‬ ‫أفريقيا‬ : ‫قاد‬ ‫اتحاد‬ ‫عمال‬ ‫المالبس‬ ‫والمنسوجات‬ ‫في‬ ‫جنوب‬ ‫أفريقيا‬ SACTWU) ) ‫حملة‬ ‫تلقيح‬ ‫ناجحة‬ ‫للعمال‬ ( ‫من‬ ‫خالل‬ ‫عيادات‬ ‫الرعاية‬ ‫الصحية‬ ‫األولية‬ ) . ‫لقد‬ ‫رفعت‬ ‫الحملة‬ ‫مستوى‬ ‫وعي‬ ‫العمال‬ ‫بفوائد‬ ،‫التلقيح‬ ‫مما‬ ‫ساعد‬ ‫في‬ ‫التأثيرعلى‬ ‫العديد‬ ‫من‬ ‫أولئك‬ ‫الذين‬ ‫كانو‬ ‫ا‬ ‫ّدين‬ِ‫د‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫في‬ ‫البداية‬ . ‫ونتيجة‬ ،‫لذلك‬ ‫حقق‬ ‫عمال‬ ‫قطاع‬ ‫المالبس‬ ‫ضعف‬ ‫معدالت‬ ‫التلقيح‬ ‫مقارنة‬ ‫بالمتوسط‬ ‫الوطني‬ .  ‫ن‬ ‫يكاراغوا‬ : ‫أطلق‬ ‫المجلس‬ ‫األعلى‬ ‫للمنشآت‬ ‫الخاصة‬ COSEP) ) ‫حملة‬ ‫بعنوان‬ ‫إذا‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫ال‬ ‫ّز‬ِ‫ي‬‫م‬ُ‫ي‬ ، ‫فال‬ ‫ينبغي‬ ‫لك‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ، ‫من‬ ‫خالل‬ ‫ندوات‬ ‫عب‬ ‫ر‬ ‫اإلنترنت‬ ‫ومنصات‬ ‫لتبادل‬ ‫أفضل‬ ‫الممارسات‬ ‫بين‬ ‫أصحاب‬ ‫المصلحة‬ .  ‫المملكة‬ ‫المتحدة‬ : ‫أنشأت‬ ‫شبكة‬ ( Prince’s Responsible Business Network ) ‫مجموعة‬ ‫أدوات‬ ‫حول‬ ‫الصحة‬ ‫النفسية‬ ‫هة‬َّ‫ج‬‫و‬ُ‫م‬ ‫ألصحاب‬ ‫العمل‬ ‫لمساعدة‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫على‬ ‫تقييم‬ ‫الرفاهية‬ ‫النفسية‬ ‫للقوى‬ ‫العاملة‬ ‫ودعم‬ ‫الصحة‬ ‫اإليجابية‬ ‫لديهم‬ .
  • 27. ‫أجرى‬ ‫الشركاء‬ ‫االجتماعيون‬ ً‫ا‬‫أيض‬ ً‫ا‬‫سوح‬ُ‫م‬ ‫ودراسات‬ ‫للتأكد‬ ‫من‬ ‫آراء‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعمال‬ ‫بشأن‬ ‫الجوانب‬ ‫المهمة‬ ‫لتنظيم‬ ‫تدابي‬ ‫ر‬ ‫الوقاية‬ ‫في‬ ‫المنشآت‬ ‫وتنفيذها‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 27  ‫أجرت‬ ‫المنظمة‬ ‫الدولية‬ ‫ألصحاب‬ ‫العمل‬ IOE) ) ‫ومنظمة‬ ‫العمل‬ ‫الدولية‬ ( ILO ) ً‫ا‬‫مسح‬ ً‫ا‬‫عالمي‬ ً‫ا‬‫مشترك‬ ‫لمنظمات‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعضوية‬ ‫في‬ ‫قطاع‬ ‫األعمال‬ ‫التجارية‬ EBMOs) ) ‫لفحص‬ ‫التأثيرات‬ ‫واالستجابات‬ ‫لكوفيد‬ - 19 ‫في‬ ‫أماكن‬ ‫العمل‬ . ‫لقد‬ ‫َّد‬‫د‬َ‫ح‬ ‫المسح‬ ‫حاجة‬ ‫منظمات‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫والعضوية‬ ‫في‬ ‫قطاع‬ ‫األعمال‬ ‫التجارية‬ EBMOs) ) ‫إلى‬ ‫تلقي‬ ‫المزيد‬ ‫من‬ ‫اإلرشادات‬ ‫حول‬ ‫سياسات‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ،‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ ‫باإلضافة‬ ‫إلى‬ ‫طرق‬ ‫لتنفيذ‬ ‫المتطلبات‬ ‫الحكومية‬ ‫لتخفيف‬ ‫خطر‬ ‫الفيروس‬ ‫في‬ ‫مكان‬ ‫العمل‬ .  ‫أجرى‬ ‫االتحاد‬ ‫الدولي‬ ‫لنقابات‬ ‫العمال‬ ITUC) ) ً‫ا‬‫مسح‬ ‫شمل‬ 148 ً‫ة‬‫نقاب‬ ‫عمالية‬ ‫في‬ 107 ‫بلدان‬ ‫لجمع‬ ‫البيانات‬ ‫حول‬ ‫تدابير‬ ‫السالمة‬ ‫في‬ ‫مكان‬ ‫العمل‬ ‫وتجارب‬ ‫العمال‬ ‫أثناء‬ ‫الجائحة‬ . ‫لقد‬ ‫َّد‬‫د‬َ‫ح‬ ‫هذا‬ ‫المسح‬ ‫الثغرات‬ ‫في‬ ‫الوصول‬ ‫إلى‬ ‫أماكن‬ ‫العمل‬ ‫اآلمنة‬ ‫والمخاوف‬ ‫العالمية‬ ‫بش‬ ‫أن‬ ‫توفير‬ ‫معدات‬ ‫الوقاية‬ ‫الشخصية‬ .
  • 28. ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ : ‫والعامل‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫تعاون‬ ‫فعالة‬ ‫إدارة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬
  • 29. ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫أدوار‬ : ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األساسية‬ ‫والمسؤوليات‬ ‫الحقوق‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫مسؤوليات‬  ‫التأكد‬ ( ً‫ا‬‫عملي‬ ً‫ال‬‫معقو‬ ‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫ما‬ ‫بقدر‬ ) ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫العمل‬ ‫أماكن‬ ‫واآلالت‬ ‫والعمليات‬ ‫والمعدات‬ ‫لسيطرتهم‬ ‫الخاضعة‬ ً‫ا‬‫خطر‬ ‫تشكل‬ ‫وال‬ ‫آمنة‬ ‫عل‬ ‫ى‬ ‫الصحة‬  ‫التأكد‬ ( ً‫ا‬‫عملي‬ ً‫ال‬‫معقو‬ ‫ذلك‬ ‫يكون‬ ‫ما‬ ‫بقدر‬ ) ‫الك‬ ‫والعوامل‬ ‫المواد‬ ‫أن‬ ‫يميائية‬ ‫والبيولوجية‬ ‫والفيزيائية‬ ‫لسيطرتهم‬ ‫الخاضعة‬ ً‫ا‬‫خطر‬ ‫تشكل‬ ‫ال‬ ‫على‬ ‫المناسبة‬ ‫تدابيرالحماية‬ ‫اتخاذ‬ ‫عند‬ ‫الصحة‬  ‫توفير‬ ( ‫الضرورة‬ ‫عند‬ ) ‫الكافية‬ ‫الشخصية‬ ‫الوقاية‬ ‫معدات‬ ( ‫ت‬ ‫دون‬ ‫على‬ ‫كلفة‬ ‫العمال‬ )  ‫توفير‬ ( ‫الضرورة‬ ‫عند‬ ) ‫مع‬ ‫للتعامل‬ ‫تدابير‬ ‫والحو‬ ‫الطوارئ‬ ‫حاالت‬ ‫ادث‬  ‫التأكد‬ ‫وتدريبهم‬ ‫وإبالغهم‬ ‫وممثليهم‬ ‫العمال‬ ‫مع‬ ‫التشاور‬ ‫من‬ ‫على‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫العمال‬ ‫وواجبات‬ ‫حقوق‬  ‫في‬ ‫الحق‬ ‫أنفسهم‬ ‫إخراج‬ ‫معقول‬ ‫مبرر‬ ‫لديهم‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫وضع‬ ‫من‬ ‫ص‬ ‫أو‬ ‫حياتهم‬ ‫على‬ ً‫ا‬‫وخطير‬ ً‫ا‬‫وشيك‬ ً‫ا‬‫خطر‬ ‫يشكل‬ ‫بأنه‬ ‫لالعتقاد‬ ‫دون‬ ،‫حتهم‬ ‫لها‬ ‫داعي‬ ‫ال‬ ‫عواقب‬  ‫تلقي‬ ‫في‬ ‫الحق‬ ‫المناسب‬ ‫والتدريب‬ ‫المعلومات‬ ‫والص‬ ‫السالمة‬ ‫بشأن‬ ‫حة‬ ‫المهنيتين‬  ‫في‬ ‫الحق‬ ‫االستفسار‬ ( ‫بشأن‬ ‫والتشاور‬ ) ‫وال‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬ ‫صحة‬ ‫بعملهم‬ ‫المرتبطة‬ ‫المهنيتين‬  ‫واجب‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬ ‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫ين‬ ( ‫ب‬ ‫المتعلقة‬ ‫واإلجراءات‬ ‫للتعليمات‬ ‫االمتثال‬ ‫المثال‬ ‫سبيل‬ ‫على‬ ‫السالمة‬ ‫ص‬ ‫بشكل‬ ‫الشخصية‬ ‫الوقاية‬ ‫معدات‬ ‫استخدام‬ ‫المهنيتين؛‬ ‫والصحة‬ ‫حيح؛‬ ‫ذلك‬ ‫إلى‬ ‫وما‬ ‫الخطر؛‬ ‫الموقف‬ ‫عن‬ ‫المشرف‬ ‫إبالغ‬ ) ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 29
  • 30. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫وصاحب‬ ‫العامل‬ ‫تعاون‬ ‫ضمان‬ ‫التشاركية‬ ‫الترتيبات‬ ‫يلي‬ ‫بما‬ ‫مرتبطة‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ :  ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫ممارسات‬ ‫تحسين‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬  ‫وا‬ ‫بالسالمة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫أفضل‬ ‫أداء‬ ‫لصحة‬ ‫المهنيتين‬  ‫واإلصابات‬ ‫الحوادث‬ ‫معدالت‬ ‫انخفاض‬  ‫اإلنتاجية‬ ‫زيادة‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 30 ‫من‬ ‫أكثر‬ 300 ‫مليون‬ ‫يشعرون‬ ‫العالم‬ ‫أنحاء‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫عامل‬ ‫أنهم‬ ‫ال‬ ‫أصحاب‬ ‫إبالغ‬ ‫يستطيعون‬ ‫ال‬ ‫عمل‬ ‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫عن‬ ‫ين‬ ‫العقاب‬ ‫من‬ ‫خوف‬ ‫دون‬ 64 ٪ ‫حوادث‬ ‫متعلقة‬ ‫أقل‬ ‫بالسالمة‬ 58 ٪ ‫للمستشفى‬ ‫أقل‬ ‫دخول‬ ‫تعزز‬ ‫التي‬ ‫العمل‬ ‫أماكن‬ ‫في‬ ‫مشاركة‬ ‫العمال‬ ‫للس‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬ ‫تنفيذ‬ ‫مع‬ ‫المة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ Harter et al., The relationship between engagement at work and organizational outcomes: 2020 Q12 Meta-Analysis Lloyd’s Register Foundation World Risk Poll 2019
  • 31. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫ممثلو‬ ‫المهام‬ ‫الرئيسية‬ :  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األمور‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫تمثيل‬  ‫ا‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫بمسؤولياتهم‬ ‫للوفاء‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫يتخذها‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫مراقبة‬ ‫لمهنيتين‬  ‫العمال‬ ‫يثيرها‬ ‫التي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫عن‬ ‫االستعالم‬  ‫عملهم‬ ‫عن‬ ‫ينشأ‬ ‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫م‬ ‫خطر‬ ‫أي‬ ‫في‬ ‫التحقيق‬  ‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫تؤثر‬ ‫التي‬ ‫األمور‬ ‫بشأن‬ ‫لإلدارة‬ ‫إقرارات‬ ‫تقديم‬  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫معالجة‬ ‫في‬ ‫ومساعدته‬ ‫العمل‬ ‫صاحب‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫تعاون‬ ‫وتشجيع‬ ‫تعزيز‬  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫يتعلق‬ ‫فيما‬ ‫القرار‬ ‫صنع‬ ‫عمليات‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫وتمثيل‬ ‫المشاركة‬  ‫الوشيكة‬ ‫الحوادث‬ ‫وكذلك‬ ،‫المهنية‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫في‬ ‫التحقيق‬ ( ‫تقع‬ ‫أن‬ ‫كادت‬ ‫التي‬ ‫الحوادث‬ ) ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 31  ‫ع‬ ‫ّنات‬ِ‫ي‬َ‫ب‬‫ال‬ ‫ر‬ِ‫ه‬‫ظ‬ُ‫ت‬ ‫القة‬ ‫بين‬ ‫إيجابية‬ ‫ممثل‬ ‫مشاركة‬ ‫ي‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫مك‬ ‫في‬ ‫ان‬ ‫وتحسين‬ ‫العمل‬ ‫المتع‬ ‫األداء‬ ‫لق‬ ‫المهنيت‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫ين‬
  • 32. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬ ‫هي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ ‫اللجان‬ ‫ثنائية‬ ‫هيئات‬ ‫ويت‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫العمال‬ ‫ممثلي‬ ‫من‬ ‫متساو‬ ‫عدد‬ ‫من‬ ‫تتألف‬ ، ‫مكان‬ ‫في‬ ‫إنشاؤها‬ ‫م‬ ‫مختلفة‬ ‫بمهام‬ ‫وتكليفها‬ ‫العمل‬ ‫التعاون‬ ‫لضمان‬ ‫س‬ ‫عمل‬ ‫وبيئة‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫ظروف‬ ‫تحقيق‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫بين‬ ‫والحفاظ‬ ‫ليمة‬ ‫عليها‬ . ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫الخاصة‬ ‫لتلك‬ ‫مماثلة‬ ‫والصالحيات‬ ‫والحقوق‬ ‫المهام‬ ‫تكون‬ ‫ما‬ ‫عادة‬ - ‫ي‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫غالب‬ ‫المهام‬ ‫عدد‬ ‫كون‬ ‫ق‬ ‫المشتركة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لجان‬ ‫تمتلك‬ ‫حيث‬ ،‫فقط‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫الخاصة‬ ‫تلك‬ ‫من‬ ‫أكبر‬ ‫دة‬َّ‫ق‬‫ع‬ُ‫م‬‫وال‬ ‫القانونية‬ ‫الموا‬ ‫من‬ ‫أكبر‬ ً‫ا‬‫در‬ ‫رد‬ ‫والقدرات‬ ‫البشرية‬ . ‫يت‬ ‫ما‬ ً‫ا‬‫غالب‬ ‫هذا‬ ‫أن‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬ ،‫البلدان‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫إلزامي‬ ً‫ا‬‫أمر‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫مشتركة‬ ‫لجان‬ ‫إنشاء‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬ ‫حج‬ ‫على‬ ‫وقف‬ ‫م‬ ‫المنشأة‬ . ‫للسالمة‬ ‫المشتركة‬ َ‫اللجان‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫الوطنية‬ ُ‫التشريعات‬ ‫فيها‬ ‫م‬ِّ‫نظ‬ُ‫ت‬ ‫ال‬ ‫التي‬ ‫البلدان‬ ‫وفي‬ ‫تتولى‬ ‫قد‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫الوظيفة‬ ‫هذه‬ ‫الجماعية‬ ‫االتفاقات‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 32  ‫سريالنكا‬ : َ‫ع‬‫ض‬ َ‫و‬ ٌ‫اتفاق‬ ‫بين‬ ‫المنتدى‬ ‫المشترك‬ ‫لجمعية‬ ‫المالبس‬ JAAF) ) ‫ومجموعة‬ ‫من‬ ‫النقابات‬ ً‫ا‬‫أحكام‬ ‫للجان‬ ‫الصحية‬ ‫الثنائية‬ ‫في‬ ‫مصانع‬ ‫المالب‬ ‫س‬ ‫بغية‬ ‫معالجة‬ ‫األخطار‬ ‫المتعلقة‬ ‫بالسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫الناشئة‬ ‫عن‬ ‫كوفيد‬ - 19 ، ‫وتحسين‬ ‫سالمة‬ ‫العمال‬ ‫وصحتهم‬ .
  • 33. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تعزيز‬ - ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫على‬ ‫المبنية‬ ‫ومفيدة‬ ‫منطقية‬ ً‫ة‬‫أدا‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ُ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ت‬ ‫المستمر‬ ‫للتحسين‬ ‫ال‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلق‬ ‫لألداء‬ ‫المؤسسة‬ ‫داخل‬ ‫مهنيتين‬ . ،‫وصحتهم‬ ‫العمال‬ ‫سالمة‬ ‫على‬ ‫للحفاظ‬ ‫المؤسسة‬ ‫جهود‬ ‫ّم‬ِ‫ي‬‫وتق‬ ‫وتراقب‬ ‫ّد‬ِ‫د‬‫ح‬ُ‫ت‬ ‫التي‬ ‫والعمليات‬ ‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫تشمل‬ ‫وهي‬ ‫واالمتثال‬ ‫الوطنية‬ ‫للقوانين‬ . ‫الناجح‬ ‫لتطبيقها‬ ‫األساسية‬ ‫العناصر‬ :  ‫دمج‬ ‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫نظام‬ ‫الشاملة‬ ‫األعمال‬ ‫إدارة‬  ‫من‬ ‫كل‬ ‫ضمان‬ ‫اإلدارة‬ ‫التزام‬ ‫و‬ ‫للعمال‬ ‫الفعالة‬ ‫المشاركة‬ ‫المشترك‬ ‫تنفيذها‬ ‫في‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 33
  • 34. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫بشأن‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫لمنظمة‬ ‫التوجيهية‬ ‫المبادئ‬ ( ILO-OSH 2001 ) 34  ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ت‬ ‫العمال‬ ‫مشاركة‬ ‫م‬ ‫وهي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫نظام‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫أساسي‬ ً‫ا‬‫عنصر‬ ‫في‬ ‫طلوبة‬ ‫مراحلها‬ ‫جميع‬ .  ‫والص‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫العمال‬ ‫مع‬ ‫التشاور‬ ‫من‬ ‫التأكد‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬ ‫حة‬ ‫ذ‬ ‫في‬ ‫بما‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫جوانب‬ ‫جميع‬ ‫على‬ ‫وتدريبهم‬ ‫وإبالغهم‬ ،‫المهنيتين‬ ‫الترتيبات‬ ‫لك‬ ‫بعملهم‬ ‫المرتبطة‬ ‫بالطوارئ‬ ‫المتعلقة‬ .  ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫وممثلي‬ ‫للعمال‬ ‫الترتيبات‬ ‫اتخاذ‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬ ‫المهنيتين‬ ‫والت‬ ‫والتخطيط‬ ‫التنظيم‬ ‫عمليات‬ ‫في‬ ‫بفعالية‬ ‫للمشاركة‬ ‫والموارد‬ ‫الوقت‬ ‫على‬ ‫للحصول‬ ‫والتقييم‬ ‫نفيذ‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تحسين‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫والعمل‬ .  ‫ع‬ ‫وتأدية‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لجنة‬ ‫إنشاء‬ ،‫االقتضاء‬ ‫حسب‬ ،‫يضمن‬ ‫أن‬ ‫العمل‬ ‫لصاحب‬ ‫ينبغي‬ ‫ملها‬ ‫للقواني‬ ‫ا‬ً‫ق‬‫وف‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لشؤون‬ ‫العمال‬ ‫بممثلي‬ ‫واالعتراف‬ ،‫بكفاءة‬ ‫والممارسات‬ ‫ن‬ ‫الوطنية‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬
  • 35. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬ ‫إيجاد‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫بثقافة‬ ‫مصحوبة‬ ‫تكون‬ ‫عندما‬ ‫إال‬ ‫فعالة‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫تكون‬ ‫ال‬ ،‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫حيث‬ ‫الغاية‬ ‫هذه‬ ‫لتحقيق‬ ‫بنشاط‬ ‫والمشاركة‬ ‫وصحية‬ ‫آمنة‬ ‫عمل‬ ‫بيئة‬ ‫في‬ َ‫الحق‬ ‫والعمال‬ ُ‫ة‬‫اإلدار‬ ‫ّر‬ِ‫د‬‫ق‬ُ‫ت‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 35  ‫منطقة‬ ‫هونغ‬ ‫كونغ‬ ‫اإلدارية‬ ،‫الخاصة‬ ‫الصين‬ ‫انخفض‬ ‫معدل‬ ‫حدوث‬ ‫اإلصابات‬ ‫واألمراض‬ ‫المهنية‬ ‫في‬ ‫المنطقة‬ ‫في‬ ‫الفتر‬ ‫ة‬ 1986 - 2013 ، ‫وذلك‬ ‫بفضل‬ ‫تنفيذ‬ ‫العديد‬ ‫من‬ ‫اإلجراءات‬ ‫المختلفة‬ ‫المتع‬ ‫لقة‬ ‫بالسالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ . ‫لقد‬ ‫ت‬َ‫ط‬َ‫خ‬ ‫التكنولوجيا‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬‫و‬ ‫إدارة‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫خط‬ ‫وات‬ ‫كبيرة‬ ‫في‬ ‫إيجاد‬ ‫عالم‬ ‫أكثر‬ ،ً‫ا‬‫أمان‬ ‫ولكن‬ ‫إدخال‬ ‫وتعزيز‬ ‫ثقافة‬ ‫السالمة‬ ‫في‬ ‫مكان‬ ‫الع‬ ‫مل‬ ‫هو‬ ‫الذي‬ ‫قلل‬ ‫بشكل‬ ‫ملحوظ‬ ‫من‬ ‫عدد‬ ‫الحوادث‬ .
  • 36. ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫إيجابية‬ ‫ثقافة‬ ‫العمال‬ ‫بين‬ ‫مفتوحان‬ ‫وحوار‬ ‫تواصل‬ ‫العمال‬ ‫ر‬ُ‫ع‬‫ش‬َ‫ي‬ ‫حيث‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ‫الحواد‬ ‫حول‬ ‫أفكارهم‬ ‫مشاركة‬ ‫في‬ ‫بالراحة‬ ‫ث‬ ‫والمخاوف‬ . ‫الم‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫وااللتزام‬ ‫القيادة‬ ‫هنيتين‬ ‫العلي‬ ‫واإلدارة‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫ا‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 36 ‫التطور‬ ‫مراحل‬ ‫ية‬ ِ ‫ض‬َ‫ر‬َ‫م‬‫ال‬ ‫االرتكاسية‬ ‫ة‬َّ‫ي‬ِ‫ب‬‫سا‬ ِ‫الح‬ ‫االستباقية‬ ‫جة‬ِ‫ت‬‫ن‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫قواعد‬ ‫بانتهاك‬ ‫يهتمون‬ ‫ال‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫السالمة‬ ‫حادث‬ ‫وقوع‬ ‫بعد‬ ‫فقط‬ ‫مهمة‬ ‫السالمة‬ ‫تصبح‬ ‫المخاطر‬ ‫جميع‬ ‫إلدارة‬ ‫م‬ُ‫ظ‬ُ‫ن‬ ‫توجد‬ ‫بيئة‬ ‫لتحسين‬ ً‫ا‬‫مقدم‬ ‫المشاكل‬ ‫العمال‬ ‫يتجنب‬ ‫العمل‬ ‫العمل‬ ‫طرق‬ ‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫دمج‬ ‫والتفكير‬ ( ‫والصح‬ ‫للسالمة‬ ‫ديناميكية‬ ‫ثقافة‬ ‫المهنيتين‬ ‫ة‬ ) ‫األساسية‬ ‫القيم‬ .1 ‫االجتماعية‬ ‫المشاركة‬ .2 ‫العدالة‬ .3 ‫الثقة‬ .4 ‫االستدامة‬ .5 ‫المشاركة‬ .6 ‫والمرونة‬ ‫الصمود‬ ‫على‬ ‫القدرة‬ .7 ‫والنمو‬ ‫التطور‬  ‫المهن‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫على‬ ‫التأثير‬ ‫يتين‬ ‫األعمال‬ ‫وأداء‬ .
  • 37. ‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫العمال‬ ‫إشراك‬ ‫يشمل‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫حيث‬ ،‫بانتظام‬ ‫للخطر‬ ‫تقييم‬ ‫إجراء‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫إدارة‬ ‫من‬ ‫كجزء‬ :  ‫تحديد‬ ‫المخاطر‬ ‫و‬ ‫؛‬  ‫و‬ ‫المصاحبة؛‬ ‫األخطار‬ ‫تقييم‬  ‫األخطار‬ ‫هذه‬ ‫على‬ ‫للسيطرة‬ ‫ومتسقة‬ ‫ملموسة‬ ‫تدابير‬ ‫اتخاذ‬ . ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫للخطر‬ ‫الجيد‬ ‫التقييم‬ :  ‫ورفاهيتهم؛‬ ‫العمال‬ ‫صحة‬ ‫حماية‬ ‫في‬ ‫يساهم‬  ‫العمل‬ ‫لممارسات‬ ‫أفضل‬ ‫تنظيم‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫الشركات‬ ‫يفيد‬ ( ‫اإلنتاجية‬ ‫تزداد‬ ‫أن‬ ‫ل‬َ‫م‬‫حت‬ُ‫ي‬ .) ‫و‬ ‫العمال‬ ‫أن‬ ‫ضمان‬ ‫العمل‬ ‫ألصحاب‬ ‫ينبغي‬ / ‫ح‬ ‫مفيدة‬ ‫معلومات‬ ‫لديهم‬ ‫ألن‬ ،‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫كامل‬ ‫بشكل‬ ‫يشاركون‬ ‫ممثليهم‬ ‫أو‬ ‫كيفية‬ ‫ول‬ ‫العمل‬ ‫إنجاز‬ - ‫وفعالية‬ ً‫ال‬‫شمو‬ ‫أكثر‬ ‫الخطر‬ ‫تقييم‬ ‫جعل‬ ‫في‬ ‫سيساعد‬ ‫وهذا‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 37
  • 38. ‫إن‬ ‫المشاركة‬ ‫طة‬ِ‫ش‬َّ‫ن‬‫ال‬ ‫للعمال‬ ‫وممثليهم‬ ‫في‬ ‫أي‬ ‫عملية‬ ‫صنع‬ ‫قرار‬ ‫خالل‬ ‫جائحة‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫ساهمت‬ ‫في‬ ‫اعتماد‬ ‫حلول‬ ‫مستدامة‬ ‫ومناسبة‬ ‫لمواجهة‬ ‫المخاطر‬ ‫واألخطار‬ ‫الجديدة‬ ‫وأسفرت‬ ‫عن‬ ‫التزام‬ ‫أقوى‬ ‫بالقرارات‬ ‫ذة‬َّ‫خ‬‫ت‬ُ‫م‬‫ال‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 38  ‫أيرلندا‬ : ‫أصدرت‬ ‫إدارة‬ ‫الصحة‬ ‫والبيئة‬ ( HSE ) ‫إرشادات‬ ‫تؤكد‬ ‫على‬ ‫مدى‬ ‫أهمية‬ ‫التشاور‬ ‫مع‬ ‫العمال‬ ‫في‬ ‫كل‬ ‫مرحلة‬ ‫من‬ ‫تنفيذ‬ ‫التدابير‬ ‫المتعلقة‬ ‫بكوفيد‬ - 19 ‫في‬ ‫مكان‬ ‫العمل‬ . ‫كما‬ ‫شددت‬ ‫على‬ ‫الحاجة‬ ‫إلى‬ ‫تعيين‬ ‫ممثل‬ ‫عمال‬ ‫رئيسي‬ ‫بشأن‬ ‫كوفيد‬ - 19 ‫للمساعدة‬ ‫في‬ ‫تنفيذ‬ ‫التدابير‬ ‫المتعلقة‬ ‫بكوفيد‬ - 19 ‫واإلبالغ‬ ‫عنها‬ . ً‫ا‬‫غالب‬ ‫ما‬ ‫شكلت‬ ‫الحاجة‬ ‫إلى‬ ‫العمل‬ ‫من‬ ‫المنزل‬ ‫تحديات‬ ‫كبيرة‬ ‫لضمان‬ ‫ظروف‬ ‫عمل‬ ‫آمنة‬ ،‫وصحية‬ ‫والتي‬ ‫لم‬ ‫يكن‬ ٌ‫ل‬‫ك‬ ‫من‬ ‫أصحاب‬ ‫العم‬ ‫ل‬ ‫والعمال‬ ‫مستعدين‬ ‫لها‬ ً‫ا‬‫بدني‬ ‫أو‬ ً‫ا‬‫نفسي‬ ‫أو‬ ‫من‬ ‫حيث‬ ‫البنية‬ ‫التحتية‬ . ّ‫د‬‫ع‬ُ‫ي‬‫و‬ ‫التواصل‬ ‫المنتظم‬ ‫بشأن‬ ‫المخاوف‬ ‫والتحديات‬ ً‫ا‬‫أمر‬ ‫ضر‬ ً‫ا‬‫وري‬ ‫لضمان‬ ‫التعاون‬ ‫بين‬ ‫أصحاب‬ ‫العمل‬ ‫واألشخاص‬ ‫الذين‬ ‫يعملون‬ ‫من‬ ‫المنزل‬ .  ‫أجرت‬ ‫شركة‬ ‫طيران‬ ‫متعددة‬ ‫الجنسيات‬ ‫دعى‬ُ‫ت‬ Mercury Systems) ) ً‫ا‬‫مسح‬ ‫لعمالها‬ ‫على‬ ‫فترات‬ ‫منتظمة‬ ‫أثناء‬ ‫العمل‬ ‫عن‬ ‫د‬ْ‫ع‬ُ‫ب‬ ‫الناشئ‬ ‫عن‬ ‫كوفيد‬ - 19 ، ‫لتحديد‬ ‫مجاالت‬ ‫االهتمام‬ ‫للعمال‬ ‫وتلقي‬ ‫ردود‬ ‫الفعل‬ .  ‫أنشأت‬ ‫شركة‬ ‫برمجيات‬ ‫مقرها‬ ‫في‬ ‫المملكة‬ ‫المتحدة‬ ‫دعى‬ُ‫ت‬ Sage) ) ً‫ا‬‫استطالع‬ ً‫ا‬‫حي‬ ‫مجهول‬ ‫الهوية‬ ‫للعمال‬ ‫لإلبالغ‬ ‫عن‬ ‫المالحظات‬ ‫المتعلقة‬ ‫بخطط‬ ‫السالمة‬ ‫والصحة‬ ‫المهنيتين‬ ‫دة‬َ‫م‬‫عت‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫لمواجهة‬ ‫جائحة‬ ‫كوفيد‬ - 19 .
  • 39. ‫أنتجت‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫عدد‬ ‫ك‬ ‫جائحة‬ ‫أثناء‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لدعم‬ ‫األدوات‬ ‫وفيد‬ - 19 ، ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫بما‬ :  Anticipate, prepare and respond to crises – Invest now in resilient occupational safety and health systems (World Day for Safety and Health at Work Report, April 2021);  Prevention and mitigation of COVID-19 at work: Action checklist (April 2020); ‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫كوفيد‬ ‫فيروس‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ - 19 ‫العمل‬ ‫في‬ ‫انتشاره‬ ‫وتخفيف‬ - ‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫ق‬ّ‫ق‬َ‫ح‬َ‫ت‬‫ال‬ ‫قائمة‬ » ‫؛‬  In the face of a pandemic: Ensuring safety and health at work (World Day for Safety and Health at Work Report, April 2020);  A safe and healthy return to work during the COVID-19 pandemic – Policy Brief (May 2020); ‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫كوفيد‬ ‫فيروس‬ ‫جائحة‬ ّ‫ل‬‫ظ‬ ‫في‬ ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫ية‬ّ‫ح‬‫وص‬ ‫آمنة‬ ‫عودة‬ - 19 ‫سياساتي‬ ‫موجز‬ » ‫؛‬  A Safe Return to Work: Ten Action Points (May 2020); ‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « 10 ‫العمل‬ ‫إلى‬ ‫ية‬ّ‫ح‬‫وص‬ ‫آمنة‬ ‫عودة‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫نقاط‬ - ‫السياسات‬ ‫موجز‬ » ‫؛‬  Managing work-related psychosocial risks during the COVID-19 pandemic (June 2020); ‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫جائح‬ ‫أثناء‬ ‫االجتماعية‬ ‫النفسية‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬ ‫كوفيد‬ ‫ة‬ - 19 » ‫؛‬  Practical Guide on Teleworking during the COVID-19 pandemic and beyond (July 2020); ‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫كوفيد‬ ‫جائحة‬ ‫خالل‬ ‫بعد‬ ‫عن‬ ‫العمل‬ - 19 ‫بعدها‬ ‫وما‬ - ‫عملي‬ ‫دليل‬ » ‫؛‬   ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ً‫ا‬‫أقسام‬ ‫تتضمن‬ ‫التي‬ ‫القطاعية‬ ‫الموجزات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫أعدت‬ ‫كما‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 39
  • 40. ‫أنتجت‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ً‫ا‬‫عدد‬ ‫ك‬ ‫جائحة‬ ‫أثناء‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ ‫إدارة‬ ‫في‬ ‫والعمال‬ ‫العمل‬ ‫أصحاب‬ ‫لدعم‬ ‫األدوات‬ ‫من‬ ‫وفيد‬ - 19 ، ‫ذلك‬ ‫في‬ ‫بما‬ :  COVID-19 and health facilities: Checklist of measures to be taken in health facilities (July 2020); ‫بعنوان‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫كوفيد‬ - 19 ‫الصحية‬ ‫والمرافق‬ - ‫ا‬ ‫في‬ ‫اتخاذها‬ ‫يتعين‬ ‫التي‬ ‫التدابير‬ ‫من‬ ‫ق‬ُّ‫ق‬َ‫ح‬َّ‫ت‬‫ال‬ ‫قائمة‬ ‫لمرافق‬ ‫الصحية‬ » ‫؛‬  Hand hygiene at the workplace: an essential occupational safety and health prevention and control measure against COVID-19 – Briefing Note (September 2020);  Prevention and mitigation of COVID-19 at work for small and medium-sized enterprises: Action Checklist and Follow-up (August 2020) ‫بعنوان‬ ‫المهنية‬ ‫والسالمة‬ ‫للصحة‬ ‫العربي‬ ‫المعهد‬ ‫ل‬َ‫ب‬ِ‫ق‬ ‫من‬ ‫مة‬َ‫ج‬‫تر‬ُ‫م‬ ‫العربية‬ ‫باللغة‬ ‫نسخة‬ ‫تتوفر‬ « ‫كوفيد‬ ‫من‬ ‫الوقاية‬ - 19 ‫الصغيرة‬ ‫للمنشآت‬ ‫العمل‬ ‫في‬ ‫انتشاره‬ ‫وتخفيف‬ ‫والمتوسطة‬ - ‫والمتابعة‬ ‫اإلجراءات‬ ‫من‬ ‫التحقق‬ ‫قائمة‬ »  ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫قضايا‬ ‫على‬ ‫تركز‬ ً‫ا‬‫أقسام‬ ‫تتضمن‬ ‫التي‬ ‫القطاعية‬ ‫الموجزات‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫الدولية‬ ‫العمل‬ ‫منظمة‬ ‫أعدت‬ ‫كما‬ ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 40
  • 41. ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫تقوية‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫لتعزيز‬ ‫بعدها‬ ‫وما‬ ‫األزمات‬ ‫أثناء‬
  • 42.  ‫كوفيد‬ ‫جائحة‬ ‫ضت‬َّ‫عر‬ ‫لقد‬ - 19 ‫األخط‬ ‫عن‬ ً‫ال‬‫فض‬ ،‫د‬ ِ‫ستج‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫كورونا‬ ‫فيروس‬ ‫بعدوى‬ ‫اإلصابة‬ ‫لخطر‬ ‫العمل‬ ‫عالم‬ ‫في‬ ‫األشخاص‬ ‫جميع‬ ‫الجديدة‬ ‫ار‬ ً‫ا‬‫حديث‬ ‫دة‬َ‫م‬‫عت‬ُ‫م‬‫ال‬ ‫العمل‬ ‫وممارسات‬ ‫الطارئة‬ ‫الحالة‬ ‫بهذه‬ ‫المتعلقة‬ ‫والناشئة‬ .  ‫كوفيد‬ ‫لجائحة‬ ‫البلدان‬ ‫استجابات‬ ‫أظهرت‬ - 19 ‫أهمية‬ ‫االجتماعيين‬ ‫الشركاء‬ ‫مشاركة‬ ‫ف‬ ‫والمساهمة‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫السالمة‬ ‫ة‬َ‫م‬َ‫ك‬‫و‬َ‫ح‬ ‫في‬ ‫ي‬ ‫والفعال‬ ‫السريع‬ ‫تنفيذها‬ ‫وتسهيل‬ ‫واالستراتيجيات‬ ‫السياسات‬ ‫جودة‬ ‫تحسين‬ ( ‫وااللتزام‬ ‫بالملكية‬ ‫الشعور‬ ‫بناء‬ ‫خالل‬ ‫من‬ .)  ‫ضمان‬ ‫في‬ ‫رئيسيين‬ ‫االجتماعيون‬ ‫الشركاء‬ ‫كان‬ ‫كما‬ ‫والمعلومات‬ ‫ق‬َّ‫س‬‫ن‬ُ‫م‬‫وال‬ ‫الفعال‬ ‫التواصل‬ ‫الح‬ ‫وساهموا‬ ،‫االمتثال‬ ‫لتعزيز‬ ‫تدابير‬ ‫اعتماد‬ ‫في‬ ً‫ا‬‫ق‬ ‫العمل‬ ‫مكان‬ ‫في‬ ‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫للسالمة‬ ‫مناسبة‬ .  ‫مع‬ ‫والحوار‬ ‫التعاون‬ ‫أثبت‬ ‫اآلخرين‬ ‫المصلحة‬ ‫أصحاب‬ ‫العمومية‬ ‫الصحة‬ ‫مجالي‬ ‫في‬ ‫الفاعلة‬ ‫الجهات‬ ‫مع‬ ‫الشراكات‬ ‫مثل‬ ،‫الصلة‬ ‫ذوي‬ ‫وخدمات‬ ‫كوفيد‬ ‫انتشار‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫مهمان‬ ‫أنهما‬ ،‫المشترك‬ ‫االهتمام‬ ‫ذات‬ ‫القضايا‬ ‫بشأن‬ ‫الطوارئ‬ - 19 ( ‫التلقيح‬ ‫حمالت‬ ‫أي‬ .)  ‫باستمرار‬ ‫ونسعى‬ ‫تنتظرنا؛‬ ‫قد‬ ‫مستقبلية‬ ‫أزمات‬ ‫أي‬ ‫مواجهة‬ ‫في‬ ‫ولمساعدتنا‬ ‫األزمة‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫للخروج‬ ‫معنا‬ ‫الدرس‬ ‫هذا‬ ‫نحمل‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫من‬ ‫للحد‬ ‫بالعمل‬ ‫المرتبطة‬ ‫واألمراض‬ ‫الحوادث‬ ‫ومنع‬ ،‫المهنيتين‬ ‫والصحة‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخطار‬ . ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 42
  • 43. ‫اإلنسان‬ ‫حول‬ ٍ‫متمحور‬ ‫انتعاش‬ ‫تحقيق‬ ‫إلى‬ ‫رامية‬ ‫إجراءات‬ ‫اتخاذ‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫عالمي‬ ‫نداء‬ ‫كوفيد‬ ‫أزمة‬ ‫من‬ ‫للخروج‬ - 19 ‫على‬ ً‫ا‬‫وقادر‬ ً‫ا‬‫ومستدام‬ ً‫ال‬‫شام‬ ‫يكون‬ ‫الصمود‬ ( ‫حزيران‬ ،‫الدولي‬ ‫العمل‬ ‫مؤتمر‬ / ‫يونيو‬ 2021 ) ‫الالئق‬ ‫العمل‬ ‫تعزيز‬ ،‫االجتماعية‬ ‫بالعدالة‬ ً‫ا‬‫قدم‬ ‫الدفع‬ 43  ‫ي‬ ‫و‬ ‫بالسالمة‬ ‫المتعلقة‬ ‫التدابير‬ ‫تعزيز‬ ‫البلدان‬ ‫من‬ ‫ب‬ُ‫ل‬‫ط‬َ‫ت‬‫و‬ ‫الالئق‬ ‫للعمل‬ ‫أساسية‬ ‫والصحية‬ ‫اآلمنة‬ ‫العمل‬ ‫ظروف‬ ‫بأن‬ ّ‫قر‬ ‫من‬ ‫المهنيتين‬ ‫الصحة‬ َّ‫ص‬‫خ‬ُ‫م‬ ‫عملية‬ ‫إرشادات‬ ‫توفير‬ ‫على‬، ‫وممثليهم‬ ‫والعمال‬ ،‫العمل‬ ‫وأصحاب‬ ،‫الخاصة‬ ‫والمنشآت‬ ،‫العامة‬ ‫المؤسسات‬ ‫مع‬ ‫التعاون‬ ‫خالل‬ ‫ودعم‬ ‫صة؛‬ ‫المهنية‬ ‫األخطار‬ ‫من‬ ‫غيرها‬ ‫أو‬ ‫الجديدة‬ ‫الفاشيات‬ ‫لمنع‬ ‫وتدابير‬ ‫للطوارئ؛‬ ‫المناسبة‬ ‫والتأهب‬ ‫التحكم‬ ‫تدابير‬ ‫وإدخال‬ ‫الخطر؛‬ ‫إدارة‬ ‫واالمتثال‬ ‫؛‬ ‫المتعلقة‬ ‫األخرى‬ ‫واللوائح‬ ‫والقواعد‬ ‫الصحية‬ ‫للتدابير‬ ‫بكوفيد‬ - 19 .  ‫ي‬ ّ‫قر‬ ‫كوفيد‬ ‫لجائحة‬ ‫الفورية‬ ‫االستجابة‬ ‫في‬ ،‫والثالثي‬ ‫الثنائي‬ ،‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ ‫لعبه‬ ‫الذي‬ ‫بالدور‬ - 19 ،‫والقطاعات‬ ‫البلدان‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫في‬ ‫َّدها‬‫د‬َ‫ح‬ ‫التي‬ ‫النتائج‬ ‫تحقيق‬ ‫دعم‬ ‫في‬ ‫وأهميته‬ . 3 . ‫الشاملة‬ ‫االجتماعية‬ ‫الحماية‬ 4 . ‫االجتماعي‬ ‫الحوار‬ .1 ‫الجميع‬ ‫يشمالن‬ ‫وعمالة‬ ‫اقتصادي‬ ‫نمو‬ .2 ‫العمال‬ ‫جميع‬ ‫حماية‬  ‫ال‬ ‫يستهدف‬ ‫ن‬ ‫رئيسية‬ ‫مجاالت‬ ‫أربعة‬ ‫داء‬ :