Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

جيسيكا تحت المجهر

تعليم الاطفال بالاستراتيجية البنائية

  • Login to see the comments

  • Be the first to like this

جيسيكا تحت المجهر

  1. 1. ‫اجملهر‬ ‫حتت‬ ‫ياك‬‫س‬‫جي‬ ‫يع‬‫مجل‬ ‫العلوم‬ ‫تعلمي‬ ‫تاب‬‫ك‬ ‫عن‬‫الاطفال‬ ‫ترمجة‬:‫بدهللا‬‫ع‬‫بة‬‫ي‬‫خطا‬، ‫امية‬‫ر‬‫د‬ ‫رؤية‬ ‫ار‬‫و‬‫وح‬ ‫يو‬‫ر‬‫سينا‬:‫خرض‬ ‫وداد‬
  2. 2. ‫اجملهر‬ ‫حتت‬ ‫ياك‬‫س‬‫جي‬ ‫يات‬‫شخص‬‫ل‬‫ا‬ ‫ثل‬‫مي‬: ‫أ‬.‫د‬‫بدهللا‬‫ع‬‫بة‬‫ي‬‫خطا‬‫بدور‬:‫ياك‬‫س‬‫جي‬ ‫عقل‬ ‫بدور‬ ‫عىل‬:‫جواناثن‬ ‫بدور‬ ‫خادل‬:‫نك‬‫ا‬‫ر‬‫ف‬ ‫العم‬ ‫الاء‬‫بدور‬:‫يت‬‫ز‬‫رو‬ ‫بدور‬ ‫صفاء‬:‫اوي‬‫ر‬‫ال‬ ‫بدور‬ ‫وداد‬:‫ياك‬‫س‬‫جي‬ ‫بدور‬ ‫يع‬‫مجل‬‫ا‬:‫الطالب‬
  3. 3. ‫والشخصيات‬ ‫المقدمة‬: ‫تقوم‬ ‫كانت‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫الضوء‬ ‫يلقي‬ ‫التالي‬ ‫السيناريو‬‫به‬‫جي‬‫سيكا‬ (‫والرياضيات‬ ‫العلوم‬ ‫معلمة‬)‫ومحاوال‬ ، ‫لطالبها‬ ‫تدريسها‬ ‫خالل‬‫تها‬ ‫ب‬ ‫عالقة‬ ‫ذات‬ ‫جديدة‬ ‫رؤية‬ ‫الى‬ ‫الروتيني‬ ‫الواقع‬ ‫لتغير‬ ‫الجادة‬‫التعلم‬ ‫البنائي‬.‫معرفته‬ ‫الطالب‬ ‫يبني‬ ‫ان‬ ‫تسعى‬ ‫والتي‬‫بنفسة‬.‫معنا‬ ‫تابعوا‬ ‫احداث‬‫جيسيكا‬ ‫من‬ ‫سوية‬ ‫لنتعلم‬ ‫القادمة‬ ‫الخمسة‬ ‫الفصول‬ 3
  4. 4. ‫الشخصيات‬: ‫جيسيكــا‬:‫من‬ ‫كل‬ ‫ووالدة‬ ‫والرياضيات‬ ‫العلوم‬ ‫معلمة‬ ‫جوناثان‬‫وروزيت‬ ‫جوناثان‬:‫جيسيكا‬ ‫ابن‬‫االصغر‬‫سنوات‬ ‫تسع‬ ‫وعمره‬ ‫روزيت‬:‫س‬ ‫كبر‬ ‫من‬ ‫الرغم‬ ‫على‬ ‫الكبرى‬ ‫جيسيكا‬ ‫ابنة‬‫نها‬‫اال‬ ‫مقارنه‬ ‫قليلة‬ ‫معلوماتها‬ ‫ان‬‫باخيها‬‫جوناثان‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫في‬ ‫ومحترف‬ ‫ومثقف‬ ‫متعلم‬ ، ‫جوناثان‬ ‫عم‬‫اع‬‫مال‬ ‫النجارة‬ ‫المدرسة‬ ‫طالب‬:‫الذكور‬ ‫من‬ ‫الخامس‬ ‫الصف‬ ‫طلبة‬‫واالناث‬ ‫جيسيك‬ ‫فيها‬ ‫تدرس‬ ‫التي‬ ‫المدرسة‬ ‫في‬‫ا‬ 4
  5. 5. ‫االول‬ ‫المشهد‬: ‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ 5
  6. 6. ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫في‬‫احد‬ ‫صباح‬‫ايام‬‫شهر‬‫اوغسطس‬‫الدو‬ ‫بداية‬ ‫وقبل‬‫ام‬ ،‫المدرسي‬‫جيسيكا‬ ‫كانت‬‫تشذب‬ ‫منزلها‬ ‫حديقة‬ ‫في‬ ‫تتمشى‬ ‫اشجارها‬‫وتسقي‬‫ازهارها‬‫لعبهم‬ ‫خالل‬ ‫وابنتها‬ ‫ابنها‬ ‫وتراقب‬ ،‫في‬ ‫ا‬ ‫الحديقة‬ ‫في‬.‫الكبرى‬ ‫ابنتها‬ ‫كانت‬ ‫لقد‬‫روزيت‬‫ف‬ ‫منهمكة‬‫نفخ‬ ‫ي‬ ‫مدة‬ ‫منذ‬ ‫تركبها‬ ‫لم‬ ‫التي‬ ‫دراجتها‬ ‫عجالت‬.‫روزيت‬‫تستخدم‬ ‫العجل‬ ‫في‬ ‫الهواء‬ ‫ضخ‬ ‫وتحاول‬ ‫الطويلة‬ ‫الماسورة‬ ‫ذو‬ ‫المنفاخ‬،‫ة‬ ‫وعندها‬ ،‫المنفاخ‬ ‫ماسورة‬ ‫لمست‬ ‫المتكررة‬ ‫محاوالتها‬ ‫وخالل‬ ‫قائلة‬ ‫الوقت‬ ‫بنفس‬ ‫ومتعجبة‬ ‫متألمة‬ ‫صرخت‬: 6
  7. 7. ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫روزيت‬:‫ساخنة‬ ‫أنها‬ ‫أواه‬.‫جدا؟‬ ‫حار‬ ‫الجزء‬ ‫هذا‬ ‫لماذا‬ ‫الراوي‬:‫جوناثان‬ ‫انتبه‬‫الخته‬‫وسألها‬: ‫جوناثان‬:‫حدث؟‬ ‫ماذا‬ ‫روزيت‬:‫السبب‬ ‫اعرف‬ ‫وال‬ ،‫جدا‬ ‫ساخنة‬ ‫المنفاخ‬ ‫ماسورة‬! ‫الفور‬ ‫على‬ ‫يرد‬ ‫جوناثان‬:‫االحتكاك‬ ‫بسبب‬ ‫حارة‬ ‫انها‬. ‫روزيت‬:‫االحتكاك؟‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ‫جوناثان‬:‫اركبه‬ ‫الذي‬ ‫التزحلق‬ ‫لوح‬ ‫عجالت‬ ‫الى‬ ‫انظري‬ ‫واستمعي‬‫اليها‬‫عندما‬‫اتحرك‬‫بسرعة‬.‫ل‬ ‫صريرا‬ ‫سمعتي‬ ‫هل‬‫ها؟‬ 7
  8. 8. ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫روزيت‬:‫أسمعه‬ ‫نعم‬. ‫جوناثان‬:‫ساضع‬‫يفعل‬ ‫كما‬ ‫العجالت‬ ‫على‬ ‫الزيت‬ ‫من‬ ‫قليال‬‫العم‬ (‫فرانك‬)‫واحرك‬‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫بسرعة‬ ‫العجالت‬.‫واالن‬‫ما‬ ‫هل‬ ‫الصرير؟‬ ‫صوت‬ ‫تسمعين‬ ‫زالت‬ ‫روزيت‬:‫تماما‬ ‫الصوت‬ ‫اختفى‬ ‫لقد‬. ‫جوناثان‬:‫وجو‬ ‫بسبب‬ ‫صريرا‬ ‫تصدر‬ ‫العجالت‬ ‫كانت‬ ‫لقد‬‫د‬ ،‫االحتكاك‬ ‫قل‬ ‫الزيت‬ ‫من‬ ‫قليال‬ ‫وضعت‬ ‫وعندما‬ ،‫االحتكاك‬ ‫واصبحت‬‫أسهل‬ ‫العجلة‬ ‫حركة‬. 8
  9. 9. ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫روزيت‬:‫زلت‬ ‫ما‬ ‫ولكنني‬ ‫اختفي‬ ‫قد‬ ‫الصرير‬ ‫ان‬ ‫صحيح‬‫اسمم‬ ‫الصغيرة‬ ‫العجالت‬ ‫دوران‬ ‫صوت‬. ‫جوناثان‬:‫هماا‬‫الننمي‬‫الزيمت‬ ‫ممن‬ ‫قليلمق‬ ‫كميمق‬ ‫وضمعت‬.‫لنجم‬‫رب‬ ‫اخر‬ ‫شيئا‬. ‫تالممممم‬ ‫ان‬ ‫دون‬ ‫ق‬ ‫سسممممر‬ ‫تممممدور‬ ‫دراجتمممم‬ ‫جلممممق‬ ‫اجعلممممي‬ ‫االرض‬‫المسيها‬ ‫ثم‬ ،.‫حارة؟‬ ‫هي‬ ‫هل‬ ‫الراوي‬:‫روزيت‬‫طلسه‬ ‫ما‬ ‫جرست‬‫اخاها‬‫ثم‬ ،‫اجاست‬‫سقولها‬: ‫روزيت‬:‫يوجد‬ ‫ال‬‫اي‬‫حرارة‬.‫طسيعيق‬ ‫حرارتها‬. 9
  10. 10. ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫جوناثان‬:‫عجالت‬ ‫اجعلي‬ ‫المرة‬ ‫هذه‬ ‫ولكن‬ ‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫جربي‬ ‫تالمس‬ ‫الدراجة‬‫االرض‬. ‫الراوي‬:‫روزيت‬‫زحل‬ ‫صوت‬ ‫مصدرة‬ ‫وانطلقت‬ ‫دراجتها‬ ‫ركبت‬‫قة‬ ‫وحركة‬‫مهتزه‬‫على‬ ‫تركت‬‫اثرها‬‫على‬ ‫تزحلق‬ ‫عالمة‬‫االرض‬ ‫االسمنتية‬. ‫جوناثان‬:،‫ذلك‬ ‫يكفي‬‫واالن‬‫بماذا‬ ،‫بسرعة‬ ‫العجلة‬ ‫المسي‬ ‫تشعرين؟‬ ‫روزيت‬:‫رب‬ ،‫متأكدة‬ ‫لست‬ ‫ولكنني‬ ،‫سخونة‬ ‫أكثر‬ ‫انها‬ ‫اعتقد‬‫ما‬ ‫ان‬ ‫ذلك‬ ‫سبب‬‫االطارالمس‬‫االرض‬‫االحتكاك‬ ‫وسخنه‬. 10
  11. 11. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫جوناثان‬:‫يلي‬ ‫ما‬ ‫أخرى‬ ‫مرة‬ ‫حاولي‬: ‫راحتي‬ ‫على‬ ‫اضغط‬‫يديكي‬‫اضغطي‬ ،‫منبسطتين‬ ‫وهما‬ ‫معا‬‫قليال‬ ‫تشعرين‬ ‫كيف‬ ،‫وللخلف‬ ‫لالمام‬ ‫معا‬ ‫افركيهما‬ ‫ثم‬‫االن‬‫؟‬ ‫قالت‬‫روزيت‬‫المطلوب‬ ‫نفذت‬ ‫ان‬ ‫بعد‬:‫قليال‬ ‫دافئة‬. ‫جوناثان‬:‫االن‬‫اضغطي‬‫اكثر‬‫بشكل‬ ‫وحركيهما‬‫اسرع‬.‫كيف‬ ‫تشعرين‬‫االن‬‫؟‬ ‫روزيت‬:‫حارة‬ ‫انها‬‫اكثر‬! ‫الراوي‬:‫ود‬ ‫باهتمام‬ ‫ولديها‬ ‫لحديث‬ ‫تستمع‬ ‫جيسيكا‬ ‫كانت‬‫هشة‬! ‫رغ‬ ،‫االحتكاك‬ ‫لفكرة‬ ‫متفهما‬ ‫بدأ‬ ‫الصغير‬ ‫ابنها‬ ‫ان‬ ‫كيف‬‫لم‬ ‫انه‬ ‫م‬ ‫تام‬ ‫بشكل‬ ‫يحددها‬.‫على‬ ‫صعبة‬ ‫الفكرة‬ ‫هذه‬ ‫ان‬ ‫تعرف‬ ‫كانت‬‫طفل‬ 11
  12. 12. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫سنوات‬ ‫تسع‬ ‫بعمر‬.‫ف‬ ‫وراء‬ ‫سر‬ ‫هناك‬ ‫ان‬ ‫جيسيكا‬ ‫وشعرت‬‫هم‬ ‫المتمرسة‬ ‫المعلمة‬ ‫بحس‬ ‫وارادت‬ ‫االحتكاك‬ ‫لفكرة‬ ‫جوناثان‬‫ان‬ ‫ذلك‬ ‫تكتشف‬.‫وسألته‬ ‫ابنها‬ ‫من‬ ‫فاقتربت‬: ‫جيسيكا‬:‫االن‬ ‫علمتك‬ ‫هل‬ ‫االحتكاك؟‬ ‫موضوع‬ ‫عرفت‬ ‫كيف‬‫سة‬ ‫المدرسة؟‬ ‫في‬ ‫عنه‬ ‫شيئا‬ ‫غلوك‬ ‫جوناثان‬(‫مبتسما‬ ‫امه‬ ‫على‬ ‫رد‬:)‫الص‬ ‫في‬ ‫االالت‬ ‫درسنا‬ ‫لقد‬‫ف‬ ‫الكتاب‬ ‫في‬ ‫االحتكاك‬ ‫عن‬ ‫شيئا‬ ‫قرأنا‬ ‫اننا‬ ‫واذكر‬ ،‫الثالث‬.‫لقد‬ ‫اذك‬ ‫ال‬ ‫لكنني‬ ،‫االحتكاك‬ ‫موضوع‬ ‫عن‬ ‫غلوك‬ ‫االنسة‬ ‫تحدثت‬‫ر‬ ‫عنه‬ ‫الكثير‬. 12
  13. 13. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫جيسيكا‬(‫باصرار‬:)‫اال‬ ‫عن‬ ‫الكبير‬ ‫القدر‬ ‫هذا‬ ‫عرفت‬ ‫كيف‬‫حتكاك‬ ‫اذا؟‬ ‫جوناثان‬:‫فرانك‬ ‫عمي‬ ‫ذلك‬ ‫علمني‬ ‫لقد‬. ‫جيسيكا‬(‫التوضيح‬ ‫على‬ ‫جوناثان‬ ‫تشجع‬:)‫ذلك‬ ‫تم‬ ‫كيف‬‫؟‬ ‫الراوي‬:‫وب‬ ‫بينه‬ ‫دار‬ ‫الذي‬ ‫الحوار‬ ‫عن‬ ‫يتحدث‬ ‫جوناثان‬ ‫بدا‬‫ين‬ ‫باهتمام‬ ‫تستمع‬ ‫وجيسيكا‬ ‫فرانك‬ ‫عمه‬ ‫جوناثان‬:‫لت‬ ‫كوخ‬ ‫بناء‬ ‫في‬ ‫فرانك‬ ‫لعمي‬ ‫مساعدتي‬ ‫اثناء‬‫خزين‬ ‫عمي‬ ‫يخرجها‬ ‫التي‬ ‫البراغي‬ ‫التقط‬ ‫كنت‬ ‫االعشاب‬ ‫االالت‬ ‫م‬ ‫ساخنة‬ ‫تبدو‬ ‫وكانت‬ ، ‫المؤقتة‬ ‫الخشب‬ ‫دعامات‬ ‫من‬ ‫بسرعة‬‫ع‬ ‫استوضحت‬ ‫وعندما‬ ،‫باردة‬ ‫كانت‬ ‫لعمي‬ ‫ناولتها‬ ‫عندما‬ ‫انني‬‫من‬ 13
  14. 14. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫لي‬ ‫قال‬ ‫سخونتها‬ ‫سبب‬ ‫عن‬ ‫عمي‬: ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫البرغي‬ ‫سطح‬ ‫ان‬ ‫جوناثان‬ ‫عزيزي‬ ‫يا‬ ‫الحظ‬ ‫االحتكاك‬ ‫هذا‬ ‫وان‬ ،‫دخولة‬ ‫عند‬ ‫الخشب‬ ‫مع‬ ‫يحتك‬ ‫وهو‬ ‫حلزوني‬ ‫البرغي‬ ‫يسخن‬. ‫الراوي‬:‫الحلزون‬ ‫سطحه‬ ‫ويالحظ‬ ‫البرغي‬ ‫يتلمس‬ ‫جوناثان‬‫ي‬. ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫والخ‬ ‫لالمام‬ ‫وتحركهما‬ ‫كفيك‬ ‫تضغط‬ ‫ان‬ ‫جرب‬‫لف‬ ‫تالحظ؟‬ ‫ماذا‬ ‫بسرعة؟‬ ‫معا‬ ‫جوناثان‬:‫يدي‬ ‫في‬ ‫بالحرارة‬ ‫اشعر‬. ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫االحتكاك‬ ‫نسميه‬ ‫ما‬ ‫هذا‬.‫شيئا‬ ‫معي‬ ‫وجرب‬ ‫تعال‬ ‫اخر‬. 14
  15. 15. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:،‫الخشب‬ ‫من‬ ‫وقطعة‬ ‫بالمنشار‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬ ‫يمسك‬ ‫يسأله‬ ‫ثم‬ ،‫المنشار‬ ‫طرف‬ ‫يلمس‬ ‫ان‬ ‫جوناثان‬ ‫من‬ ‫ويطلب‬: ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫تشعر؟‬ ‫بماذا‬ ‫جوناثان‬:‫بارد‬ ‫انه‬! ‫الراوي‬:‫ج‬ ‫يسال‬ ‫ثم‬ ‫الخشب‬ ‫قطعة‬ ‫بنشر‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬ ‫يبدا‬‫وناثان‬ ‫اخرى‬ ‫مرة‬: ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫المنشار؟‬ ‫طرف‬ ‫من‬ ‫الورق‬ ‫قطعة‬ ‫قرب‬ ‫جوناثان‬ ‫تالحظ؟‬ ‫ماذا‬ ‫الراوي‬:‫جوناثان‬(‫عم‬ ‫طلبه‬ ‫ما‬ ‫ينفذ‬:)‫الدخ‬ ‫تصاعد‬ ‫ويالحظ‬‫ان‬ ‫فيصرخ‬ ‫اطرافها‬ ‫من‬‫متفاجئا‬: ‫تحترق‬ ‫انها‬ ‫الهي‬ ‫يا‬! 15
  16. 16. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫مستوضحا‬ ‫جوناثان‬ ‫يسأل‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬:‫است‬ ‫يمكن‬ ‫كيف‬‫خدام‬ ‫للورقة؟‬ ‫حدث‬ ‫ما‬ ‫لتوضيح‬ ‫االحتكاك‬ ‫فكرة‬ ‫الراوي‬:‫للورق‬ ‫حدث‬ ‫لما‬ ‫توضيحا‬ ‫يقدم‬ ‫ان‬ ‫جوناثان‬ ‫يحاول‬‫من‬ ‫ة‬ ‫سابقا‬ ‫تعلمه‬ ‫ما‬ ‫خالل‬. ‫الفكرة‬ ‫يشرح‬ ‫ان‬ ‫يريد‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬‫اكثر‬‫كتا‬ ‫فيحضر‬‫يتحدث‬ ‫با‬ ‫القو‬ ‫باستعمال‬ ‫بدائية‬ ‫بطريقة‬ ‫النيران‬ ‫اشعال‬ ‫طرق‬ ‫عن‬‫س‬ ‫جوناثان‬ ‫معلومات‬ ‫ليوسع‬ ‫وذلك‬ ‫واالحتكاك‬. ‫موض‬ ‫حول‬ ‫وجوناثان‬ ‫فرانك‬ ‫العم‬ ‫بين‬ ‫المناقشات‬ ‫وتستمر‬‫وع‬ ‫منها‬ ،‫االنشطة‬ ‫من‬ ‫العديد‬ ‫بتجريب‬ ‫االحتكاك‬: 16
  17. 17. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ -‫جوناثان‬ ‫الحظ‬ ‫حيث‬ ،‫صندوق‬ ‫ضمن‬ ‫دحل‬ ‫على‬ ‫الوقوف‬ ‫الح‬ ‫بين‬ ‫قليل‬ ‫كان‬ ‫االحتكاك‬ ‫الن‬ ‫عليها‬ ‫الوقوف‬ ‫صعوبة‬‫ذاء‬ ‫واالرض‬. -‫اسمن‬ ‫لوح‬ ‫على‬ ‫الركض‬ ‫تم‬ ‫لو‬ ‫يحدث‬ ‫ان‬ ‫يمكن‬ ‫ماذا‬ ‫تخيال‬‫تي‬ ‫املس؟‬ ‫بحذاء‬ ‫رطب‬ -‫االحتكاك‬ ‫الزالة‬ ‫للسيارة‬ ‫والتشحيم‬ ‫الزيت‬ ‫اهمية‬ ‫ناقشا‬ ‫المحرك‬ ‫من‬ ‫الزائدة‬ ‫والحرارة‬. -‫المنعطفات‬ ‫عند‬ ‫السيارات‬ ‫انزالق‬ ‫اسباب‬ ‫ناقشا‬. -‫مفيدا‬ ‫االحتكاك‬ ‫فيها‬ ‫يكون‬ ‫التي‬ ‫الحاالت‬ ‫عن‬ ‫تحدثا‬. 17
  18. 18. . ‫االول‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫ملهم‬ ‫جوناثان‬ ‫خارجا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫وتحد‬ ، ‫جوناثان‬ ‫البنها‬ ‫باهتمام‬ ‫تستمع‬ ‫جيسيكا‬‫نفسها‬ ‫ث‬ ‫قائلة‬: ‫جيسيكا‬:‫فهم‬ ‫على‬ ‫جوناثان‬ ‫االولى‬ ‫التجارب‬ ‫ساعدت‬ ‫لقد‬‫فكرة‬ ‫حاال‬ ‫في‬ ‫الفكرة‬ ‫هذه‬ ‫طبق‬ ‫وعندما‬ ‫فهمه‬ ‫وتوسيع‬ ،‫االحتكاك‬‫ت‬ ،‫بالواقع‬ ‫صلة‬ ‫لها‬ ‫جديده‬‫اصبحت‬‫لديه‬ ‫الفكرة‬‫اوضح‬‫واص‬‫بح‬ ‫اكثر‬‫يشرحها‬ ‫ان‬ ‫فاستطاع‬ ‫فهما‬‫الخته‬. ‫الراوي‬:‫بقولها‬ ‫االلهام‬ ‫اعطاها‬ ‫الذي‬ ‫ابنها‬ ‫تشكر‬ ‫جيسيكا‬: ‫جيسيكا‬:‫تعلمك‬ ‫في‬ ‫لي‬ ‫ملهما‬ ‫كنت‬ ‫لقد‬ ‫جوناثان‬ ‫عزيزي‬‫لفكرة‬ ‫ساجربها‬ ‫للتدريس‬ ‫جديدة‬ ‫فكرة‬ ‫منحتني‬ ‫لقد‬ ،‫االحتكاك‬‫مع‬ ‫لك‬ ‫فشكرا‬ ،‫المقبل‬ ‫العام‬ ‫طالبي‬. 18
  19. 19. . ‫الثاني‬ ‫المشهد‬: ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ 19
  20. 20. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫الراوي‬:‫النافذ‬ ‫قرب‬ ‫الموجود‬ ‫مكتبها‬ ‫الى‬ ‫تجلس‬ ‫جيسيكا‬‫المطلة‬ ‫ة‬ ‫ج‬ ‫مع‬ ‫حديثها‬ ‫وتتذكر‬ ‫ببصرها‬ ‫تسرح‬ ،‫منزلها‬ ‫حديقة‬ ‫على‬‫وناثان‬ ‫الماضية‬ ‫السنوات‬ ‫الى‬ ‫بذاكرتها‬ ‫وتعود‬ ،‫اليوم‬ ‫هذا‬ ‫صباح‬‫التي‬ ‫ف‬ ‫والرياضيات‬ ‫للعلوم‬ ‫تدريسهم‬ ‫في‬ ‫طلبتها‬ ‫مع‬ ‫قضتها‬‫المدرسة‬ ‫ي‬ ‫بيتها‬ ‫من‬ ‫القريبة‬. ‫عقلها‬ ‫مع‬ ‫وتتحاور‬ ‫نفسها‬ ‫تسأل‬ ‫جيسيكا‬:‫الت‬ ‫الطرق‬ ‫هل‬‫اتبعتها‬ ‫ي‬ ‫عميق‬ ‫فهم‬ ‫تحقق‬ ‫كانت‬ ‫والرياضيات‬ ‫العلوم‬ ‫تدريس‬ ‫في‬‫لطالبي؟‬ ‫موضحا‬ ‫يرد‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫كنت‬ ‫الرياضيات‬ ‫تدريس‬ ‫في‬‫تقدمي‬ ‫ي‬ ‫الدرس‬ ‫وخطوات‬ ‫وظائف‬ ‫تشرحي‬ ‫ثم‬ ،‫االساسية‬ ‫المواضيع‬‫من‬ ‫وب‬ ،‫المسائل‬ ‫حل‬ ‫في‬ ‫يشاركون‬ ‫الطلبة‬ ‫وكان‬ ‫االمثلة‬ ‫خالل‬‫ذلك‬ ‫عد‬ ‫بداية‬ ‫في‬ ‫تناقش‬ ‫صفية‬ ‫وواجبات‬ ‫تدريبات‬ ‫لهم‬ ‫تقدمي‬‫الدرس‬ ‫القادم‬ 20
  21. 21. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫الحديث‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫يتابع‬: ‫اال‬ ‫وتقدمي‬ ‫النقاط‬ ‫تشرحي‬ ‫كنتي‬ ‫العلوم‬ ‫تدريس‬ ‫وفي‬‫يضاحات‬ ‫خطو‬ ‫خطوة‬ ‫للطالب‬ ‫تقدميها‬ ‫كنتي‬ ‫االنشطة‬ ‫تنفيذ‬ ‫وعند‬‫وكنتي‬ ،‫ه‬ ‫الطلب‬ ‫لمساعدة‬ ‫البصرية‬ ‫والصور‬ ‫المجسمات‬ ‫تستخدمين‬‫على‬ ‫ة‬ ‫ف‬ ‫نصائحك‬ ‫يتبعون‬ ‫الطلبة‬ ‫وكان‬ ،‫المعقدة‬ ‫االفكار‬ ‫فهم‬‫جميع‬ ‫ي‬ ‫الموضوعات‬. ‫الراوي‬:‫وحزين‬ ‫مسموع‬ ‫بصوت‬ ‫نفسها‬ ‫على‬ ‫ترد‬ ‫جيسيكا‬: ‫م‬ ‫يقدمون‬ ‫ال‬ ‫فطالبي‬ ‫طريقتي‬ ‫عن‬ ‫راضية‬ ‫لست‬ ‫ولكنني‬‫آمل‬ ‫ا‬ ‫غيبا‬ ‫المعلومات‬ ‫يحفظون‬ ‫فهم‬ ،‫الوالية‬ ‫مستوى‬ ‫على‬ ‫منهم‬‫دون‬ ‫لمشك‬ ‫مواجهتم‬ ‫عند‬ ‫الخاصة‬ ‫الفكارهم‬ ‫دوما‬ ‫يعودون‬ ‫وهم‬ ،‫فهم‬‫لة‬ ‫يبدو‬ ،‫يدرسوه‬ ‫لم‬ ‫سؤال‬ ‫او‬‫اس‬ ‫عن‬ ‫وبعيدا‬ ‫سطحيا‬ ‫تعلمهم‬‫تيعاب‬ 21
  22. 22. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫االفكار‬.‫يكون‬ ‫كي‬ ‫طالبي‬ ‫ادرس‬ ‫كيف‬ ‫أعمل؟‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫ماذا‬ ‫أعمق؟‬ ‫فهمهم‬ ‫الراوي‬:‫اب‬ ‫مع‬ ‫لحديثها‬ ‫بذاكرتها‬ ‫جيسيكا‬ ‫تعود‬ ‫اخرى‬ ‫مرة‬‫نها‬ ‫االحتكاك‬ ‫فكرة‬ ‫عمه‬ ‫من‬ ‫تعلم‬ ‫وكيف‬ ‫جوناثان‬. ‫لنفسها‬ ‫تقول‬ ‫جيسيكا‬: ‫يبنو‬ ‫طالبي‬ ‫جعلت‬ ‫لو‬ ‫ماذا‬ ‫جوناثان؟‬ ‫طريقة‬ ‫اجرب‬ ‫ال‬ ‫لماذا‬‫ن‬ ‫؟‬ ‫لهم‬ ‫اشرح‬ ‫ان‬ ‫بدل‬ ‫اوجههم‬ ‫وانا‬ ‫المفاهيم‬ ‫الراوي‬:‫مم‬ ‫تترك‬ ‫ان‬ ‫نفسها‬ ‫وبين‬ ‫بينها‬ ‫جيسيكا‬ ‫قررت‬‫ارسات‬ ‫التدري‬ ‫في‬ ‫جديدة‬ ‫رؤية‬ ‫وتتبني‬ ‫الروتينية‬ ‫التدريس‬‫على‬ ‫تقوم‬ ‫س‬ ‫فكرة‬(‫يبني‬ ‫وتلميذي‬ ‫وارشد‬ ‫أوجه‬ ‫أنا‬‫و‬).. 22
  23. 23. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫الراوي‬:‫وكانت‬ ‫وعقلها‬ ‫نفسها‬ ‫مع‬ ‫تساؤالتها‬ ‫جيسيكا‬ ‫تابعت‬‫تات‬‫يها‬ ‫االجابات‬‫تباعا‬. ‫جيسيكا‬:‫أفكار‬ ‫تؤثر‬ ‫كيف‬‫االطفال‬‫تعلمهم؟‬ ‫في‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫يجلبها‬ ‫التي‬ ‫االفكار‬ ‫ان‬‫االطفال‬‫الصف‬ ‫غرفة‬ ‫الى‬‫تؤثر‬ ‫حدوثه‬ ‫وكيفية‬ ‫يتعلمونه‬ ‫ما‬ ‫ماهية‬ ‫في‬ ‫غالبا‬ ‫جيسيكا‬:‫تعلم‬ ‫في‬ ‫المسبقة‬ ‫االفكار‬ ‫دور‬ ‫ما‬‫االطفال‬‫؟‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫يأتي‬ ‫التي‬ ‫االفكار‬‫بها‬‫االطفال‬‫تسمى‬ ‫والتي‬‫ب‬‫اسماء‬‫عدة‬ ‫مثل‬:‫علوم‬ ،‫البديلة‬ ‫األطر‬‫االطفال‬‫التصور‬ ،‫الساذجة‬ ‫النظريات‬ ،‫ات‬ ‫لمفاهي‬ ‫كاملة‬ ‫وغير‬ ‫بدائية‬ ‫تكون‬ ‫ما‬ ‫غالبا‬ ‫االفكار‬ ‫وهذه‬ ،‫المسبقة‬‫العلوم‬ ‫م‬ ‫تلك‬ ‫وتتأثر‬ ،‫االساسية‬ 23
  24. 24. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫بالت‬ ‫يتأثر‬ ‫ان‬ ‫ويمكن‬ ،‫والعقلية‬ ‫اليدوية‬ ‫بالخبرات‬ ‫التصورات‬‫المحكوم‬ ‫حيز‬ ‫وي‬ ‫السابقة‬ ‫بالتصورات‬ ‫موروث‬ ‫يكون‬ ‫التحيز‬ ‫وهذا‬ ،‫بالتوقعات‬‫في‬ ‫ؤثر‬ ‫المفاهيم‬ ‫تشكل‬. ‫جيسيكا‬:‫الخطأ؟‬ ‫المسبقة‬ ‫التصورات‬ ‫دور‬ ‫وما‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫من‬ ‫تشكل‬ ‫ما‬ ‫لظاهرة‬ ‫بديل‬ ‫فهم‬ ‫هي‬ ‫الخطأ‬ ‫التصورات‬‫قبل‬ ‫المعرفة‬ ‫انعدام‬ ‫تعنى‬ ‫ال‬ ‫التصورات‬ ‫وهذه‬ ،‫المتعلم‬‫انما‬‫لل‬ ‫شرح‬ ‫هي‬‫ظواهر‬ ‫الس‬ ‫وخبراته‬ ‫الطالب‬ ‫لمعرفة‬ ‫استجابة‬ ‫الطالب‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫بناؤه‬ ‫تم‬‫وقد‬ ،‫ابقة‬ ‫تامة‬ ‫وغير‬ ‫كافية‬ ‫غير‬ ‫بخبرات‬ ‫التصورات‬ ‫هذه‬ ‫ترتبط‬‫وشروحات‬‫خاطئة‬ ‫خاطئ‬ ‫بشكل‬ ‫مدركة‬ ‫ومعاني‬.‫خال‬ ‫من‬ ‫التصورات‬ ‫هذه‬ ‫تقليص‬ ‫ويمكن‬‫ل‬ ‫المعلم‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫الموجهة‬ ‫الخبرات‬. 24
  25. 25. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫جيسيكا‬:‫أفكار‬ ‫عن‬ ‫أعرف‬ ‫ماذا‬‫االطفال‬‫؟‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫يجلب‬‫االطفال‬‫افكارا‬‫وه‬ ،‫الصف‬ ‫غرفة‬ ‫الى‬ ‫عديدة‬‫ذه‬ ‫خبرات‬ ‫من‬ ‫أفكارهم‬ ‫وتنشأ‬ ،‫شكلوه‬ ‫الذي‬ ‫التفكير‬ ‫تمثل‬ ‫االفكار‬،‫اليومية‬ ‫هم‬ ‫في‬ ‫والبحث‬‫افكارهم‬‫هي‬ ‫مهمة‬ ‫عوامل‬ ‫ثالث‬ ‫يظهر‬( :1)‫أفكار‬‫االطفال‬ ،‫جدا‬ ‫شخصية‬ ‫تشييدات‬ ‫هي‬(2)‫الفردية‬ ‫االفكار‬‫لالطفال‬‫ربما‬‫تبدوغي‬‫ر‬ ،‫مترابطة‬ ‫او‬ ‫كاملة‬(3)‫أفكار‬‫االطفال‬‫غالبا‬ ‫التغيير‬ ‫تقاوم‬. ‫جيسيكا‬:‫يحتاج‬ ‫ماذا‬‫االطفال‬‫التعلم؟‬ ‫على‬ ‫لمساعدتهم‬ 25
  26. 26. . ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ 26 ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫يحتاج‬‫االطفال‬‫الى‬: ‫الخبرات‬ ‫تحفز‬ ‫لغتهم‬ ‫لهم‬ ‫تقدم‬ ‫انشطة‬ ‫متعددة‬ ‫تساعدهم‬ ‫على‬ ‫تطوير‬ ‫تفكيره‬‫م‬ ‫تزيد‬ ‫ثقتهم‬ ‫بانفسهم‬ ‫تساعدهم‬ ‫على‬ ‫تطوير‬ ‫المهارات‬ ‫اجتماعية‬ ‫الوقت‬ ‫الوقت‬ ‫ضروي‬ ‫الحداث‬ ‫التغيرات‬
  27. 27. 27 ‫االثاني‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عقل‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫داخليا‬/‫جيسيكا‬ ‫بيت‬/‫ليال‬ ‫جيسيكا‬:‫تعلم‬ ‫كيفية‬ ‫في‬ ‫السائد‬ ‫المنظور‬ ‫هو‬ ‫ما‬‫االطفال‬‫؟‬ ‫جيسيكا‬ ‫عقل‬:‫البنائية‬(Constructivism)‫للمنظور‬ ‫العام‬ ‫االسم‬ ‫هي‬ ‫العلوم‬ ‫تعلم‬ ‫في‬ ‫السائد‬.‫النظر‬ ‫عن‬ ‫كثيرا‬ ‫يختلف‬ ‫المنظور‬ ‫وهذا‬‫االعتيادية‬ ‫ة‬ ‫الحوار‬ ‫باستخدام‬ ‫التعلم‬ ‫تعزز‬ ‫التي‬. ‫الذي‬ ‫المعلم‬‫يعتنقد‬‫يدعم‬ ‫البنائية‬‫وجة‬‫العلو‬ ‫في‬ ‫مختلفة‬ ‫نظر‬‫دور‬ ‫ويرى‬ ‫م‬ ‫ب‬ ‫وينظمها‬ ‫الدراسية‬ ‫المواد‬ ‫ويختار‬ ‫مختلف‬ ‫بشكل‬ ‫والطالب‬ ‫المعلم‬‫حرص‬ ‫الخاص‬ ‫فهمهم‬ ‫بناء‬ ‫على‬ ‫طالبه‬ ‫ويشجع‬ ،‫شديد‬.
  28. 28. 28 ‫الثالث‬ ‫المشهد‬: ‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬
  29. 29. 29 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫ط‬ ‫تتجنب‬ ‫ان‬ ‫قررت‬ ‫وقد‬ ،‫التغيير‬ ‫نحو‬ ‫تسعى‬ ‫جيسيكا‬‫ريقتها‬ ‫ح‬ ‫من‬ ‫المستقاة‬ ‫خبرتها‬ ‫على‬ ‫وتعتمد‬ ‫العلوم‬ ‫تدريس‬ ‫في‬ ‫المعتادة‬‫مع‬ ‫وارها‬ ‫جوناثان‬ ‫ابنها‬.‫ك‬ ‫بطالبها‬ ‫بالترحيب‬ ‫االول‬ ‫يومها‬ ‫جيسيكا‬ ‫بدأت‬‫المعتاد‬ ‫واخبرتهم‬‫تكو‬ ‫على‬ ‫تساعدهم‬ ‫جديدة‬ ‫تدريس‬ ‫طريقة‬ ‫ستتبع‬ ‫انها‬‫فهم‬ ‫ين‬ ‫اعمق‬، ‫يدرسونه‬ ‫لما‬‫اعطتهم‬‫ث‬ ،‫الجديدة‬ ‫طريقتها‬ ‫عن‬ ‫مبسطه‬ ‫فكرة‬‫م‬ ‫اختيارهم‬ ‫حسب‬ ‫وكبيرة‬ ‫صغيرة‬ ‫مجموعات‬ ‫الى‬ ‫قسمتهم‬.‫جي‬ ‫وبدأت‬‫سيكا‬ ‫درسها‬‫االو‬‫المواد‬ ‫بتوزيع‬‫االزمة‬‫وقالت‬ ‫العلوم‬ ‫لدرس‬: ‫جيسيكا‬:‫التالية‬ ‫المواد‬ ‫لديكم‬:‫الغضار‬،‫خيوط‬ ،‫كرتون‬ ،‫مقص‬ ، ‫الوان‬،..‫الخ‬.‫م‬ ‫طبيعي‬ ‫منظر‬ ‫وبناء‬ ‫تصميم‬ ‫في‬ ‫المواد‬ ‫هذه‬ ‫استخدموا‬‫ن‬ ‫اختياركم؟‬
  30. 30. 30 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫تقدم‬ ‫ولم‬ ،‫المنظر‬ ‫جيسيكا‬ ‫تحدد‬ ‫لم‬‫امثلة‬‫وذل‬ ،‫علية‬ ‫محددة‬‫كي‬ ‫ك‬ ‫بتحدي‬ ‫مقيدين‬ ‫يكونوا‬ ‫ال‬ ‫كي‬ ‫طالبها‬ ‫وتشجع‬ ‫التقليد‬ ‫تتجنب‬‫المنظر‬ ‫نوع‬ ‫د‬. ‫يسأل‬ ‫الطلبة‬ ‫احد‬:‫المطلوب؟‬ ‫المنظر‬ ‫هو‬ ‫وما‬ ‫المهمة؟‬ ‫نوع‬ ‫ما‬ ‫الراوي‬:‫تشكر‬‫جسيكا‬‫وتوجه‬ ‫الطالب‬‫االجابة‬‫بقو‬ ‫الطلبة‬ ‫لجميع‬‫لها‬: ‫جيسيكا‬:‫ال‬ ‫تصميم‬ ‫في‬ ‫وخبراتكم‬ ‫حدسكم‬ ‫تستخدموا‬ ‫ان‬ ‫عليكم‬،‫منظر‬ ‫مخيلتكم‬ ‫استخدموا‬ ،‫تعرفونه‬ ‫ما‬ ‫صمموا‬.
  31. 31. 31 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫ال‬ ‫التعليمات‬ ‫على‬ ‫يتعودوا‬ ‫لم‬ ‫فهم‬ ،‫محتارين‬ ‫الطلبة‬ ‫بدأ‬،‫غامضة‬ ‫بع‬ ‫مع‬ ‫والتواصل‬ ‫المثابرة‬ ‫على‬ ‫فحثتهم‬ ،‫ذلك‬ ‫جيسيكا‬ ‫والحظت‬‫ضهم‬ ‫بقولها‬ ‫ثانية‬ ‫مرة‬ ‫وخاطبتهم‬ ‫البعض‬: ‫جيسيكا‬:‫ب‬ ‫فيما‬ ‫مسموع‬ ‫بصوت‬ ‫والتفكير‬ ،‫معا‬ ‫بالعمل‬ ‫عليكم‬‫تحدثوا‬ ،‫ينكم‬ ‫مع‬ ‫رحلة‬ ‫في‬ ‫كنتم‬ ‫عندما‬ ‫شاهدتموها‬ ‫التي‬ ‫المناظر‬ ‫عن‬‫االهل‬‫اثنا‬ ‫او‬‫ء‬ ‫البيت‬ ‫الى‬ ‫طريقكم‬ ‫في‬ ‫الحافلة‬ ‫ركوب‬ ‫الراوي‬:‫لهم‬ ‫مستمعة‬ ‫بينها‬ ‫وتتحرك‬ ‫المجموعات‬ ‫تتابع‬ ‫جيسيكا‬‫ومالحظة‬ ‫اقتضى‬ ‫ان‬ ‫وموجهة‬ ‫يفعلون‬ ‫لما‬‫االمر‬‫الح‬ ‫بين‬ ‫تسألهم‬ ‫وكانت‬ ،‫ذلك‬‫ين‬ ‫واالخر‬‫بقولها‬:
  32. 32. 32 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫جيسيكا‬:-‫ذلك؟‬ ‫فعل‬ ‫يمكن‬ ‫كيف‬ -‫كهذه؟‬ ‫مناظر‬ ‫رأيت‬ ‫أين‬ -‫الممكن‬ ‫من‬ ‫هل‬‫اضافة‬‫للتصميم؟‬ ‫أخرى‬ ‫مظاهر‬ ‫الراوي‬:‫جيسيكا‬ ‫أخذت‬ ‫المهمة‬ ‫تنفيذ‬ ‫من‬ ‫المجموعات‬ ‫انتهت‬ ‫ان‬ ‫بعد‬ ‫لتفحصها‬ ‫المجموعات‬ ‫من‬ ‫الفريدة‬ ‫االمثلة‬.‫طل‬ ‫معهم‬ ‫مناقشتها‬ ‫وبعد‬‫بت‬ ‫قالت‬ ‫حيث‬ ، ‫لديهم‬ ‫الفهم‬ ‫لتوسيع‬ ‫جديدة‬ ‫مهمة‬ ‫منهم‬: ‫جيسيكا‬:‫واالن‬‫البعد‬ ‫ثنائية‬ ‫مصورات‬ ‫ترسم‬ ‫ان‬ ‫مجموعة‬ ‫كل‬ ‫على‬ ‫صمموها‬ ‫التي‬ ‫لمناظرهم‬(‫البعد‬ ‫ثالثية‬)
  33. 33. 33 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫يسأل‬ ‫الطلبة‬ ‫أحد‬:‫البعد؟‬ ‫ثنائية‬ ‫التصورات‬ ‫معنى‬ ‫ما‬ ‫جيسيكا‬:‫المسافة‬ ‫منظور‬ ‫مفاهيم‬ ‫لطلبتها‬ ‫توضح‬(‫الثنائ‬ ‫البعد‬‫والبعد‬ ‫ي‬ ‫الثالثي‬) ‫الراوي‬:‫لبن‬ ‫والحساب‬ ‫القياس‬ ‫مهارات‬ ‫باستخدام‬ ‫المجموعات‬ ‫بدأت‬‫اء‬ ‫بهم‬ ‫الخاصة‬ ‫لمناظرهم‬ ‫منظوري‬ ‫مصور‬ ‫تقول‬ ‫جيسيكا‬:‫واالن‬‫عليكم‬ ‫السابقة‬ ‫المهمة‬ ‫من‬ ‫انتهائكم‬ ‫وبعد‬‫اع‬‫ادة‬‫رسم‬ ‫مختلفة‬ ‫طبيعية‬ ‫لمناظر‬ ‫فعلية‬ ‫منظورات‬‫ساوزعها‬‫عليكم‬. ‫الراوي‬:‫اختبار‬ ‫طرائق‬ ‫استخدام‬ ‫في‬ ‫جيسيكا‬ ‫استمرت‬‫اضافية‬‫و‬‫الحظت‬ ‫الطال‬ ‫استجابة‬ ‫ان‬ ‫الحظت‬ ‫كما‬ ، ‫طلبتها‬ ‫لدى‬ ‫العميق‬ ‫الفهم‬ ‫تشكل‬‫كانت‬ ‫ب‬ ‫اكثر‬، ‫التفكير‬ ‫على‬ ‫تعتمد‬ ‫وبدأت‬ ‫تفصيال‬‫واصبح‬‫االطفال‬‫على‬ ‫قادرين‬
  34. 34. 34 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫استخدام‬‫افكارهم‬‫بدا‬ ‫كما‬ ،‫جديدة‬ ‫حاالت‬ ‫في‬‫االطفال‬‫اكثر‬‫و‬ ‫سعادة‬‫إثارة‬. ‫جيسيكا‬:(‫تشعر‬‫بالرضى‬)‫لنفسها‬ ‫وتقول‬: ‫عنه‬ ‫ابحث‬ ‫كنت‬ ‫ما‬ ‫هذا‬ ،‫الهي‬ ‫يا‬..
  35. 35. 35 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬: ‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬
  36. 36. 36 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫بدأت‬‫جيسكا‬‫المواد‬ ‫من‬ ‫عدد‬ ‫بعرض‬ ‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫جديدا‬ ‫درسا‬ ‫واالدوات‬‫مثل‬:‫اكياس‬،‫بالستيك‬‫اصيص‬‫م‬ ،‫الفجل‬ ‫بذور‬ ،‫تربة‬ ،،‫سطرة‬ ..‫لهم‬ ‫وقالت‬ ‫الخ‬: ‫جيسيكا‬:‫التي‬ ‫المواد‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫جديدا‬ ‫مفهوما‬ ‫اليوم‬ ‫سنكتشف‬‫امامك‬‫م‬، ‫لمقارن‬ ‫المواد‬ ‫هذه‬ ‫استخدام‬ ‫من‬ ‫تمكنكم‬ ‫عمل‬ ‫خطة‬ ‫وضع‬ ‫منكم‬ ‫المطلوب‬‫ة‬ ‫الضو‬ ‫هو‬ ‫التجربة‬ ‫هذه‬ ‫في‬ ‫المستخدم‬ ‫والمتغير‬ ،‫الفجل‬ ‫بذور‬ ‫نمو‬‫بينما‬ ،‫ء‬ ‫الظروف‬ ‫باقي‬ ‫تكون‬(‫ماء‬ ،‫تربة‬)‫ثابتة‬. ‫الراوي‬:‫كعادت‬ ‫وكانت‬ ‫جيسيكا‬ ‫توجيهات‬ ‫حسب‬ ‫العمل‬ ‫الطالب‬ ‫بدا‬‫بهذه‬ ‫ها‬ ‫تساؤال‬ ‫بعض‬ ‫عن‬ ‫ومجيبة‬ ‫موجهة‬ ‫المجموعات‬ ‫بين‬ ‫تتحرك‬ ‫الطريقة‬‫تهم‬ ‫ولكن‬ ، ‫االنشطة‬ ‫تنفيذ‬ ‫خالل‬ ‫ومتحمسين‬ ‫مندفعين‬ ‫الطالب‬ ‫وكان‬‫بدأت‬ ‫ت‬ ‫على‬ ‫جيسيكا‬ ‫عملت‬ ‫التي‬ ‫المشكالت‬ ‫بعض‬ ‫السطح‬ ‫على‬ ‫تطفو‬‫دوينها‬
  37. 37. 37 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫دوما‬ ‫لها‬ ‫المرافقة‬ ‫الصغيرة‬ ‫مفكرتها‬ ‫في‬. ‫الراوي‬:‫انتهاء‬ ‫بعد‬‫جيسكا‬‫مك‬ ‫الى‬ ‫جلست‬ ‫للموضوع‬ ‫تدريسها‬ ‫من‬‫تبها‬ ‫دونتها‬ ‫التي‬ ‫المالحظات‬ ‫في‬ ‫متأملة‬ ‫مفكرة‬ ‫المدرسة‬ ‫في‬ ‫الصغير‬‫و‬‫بدات‬ ‫فيها‬ ‫كتبت‬ ‫ما‬ ‫تقرأ‬: ‫جيسيكا‬(‫لنفسها‬ ‫تقرا‬:)‫اليوم‬ ‫درس‬ ‫على‬ ‫مالحظات‬: -‫المجموعات‬ ‫طالب‬ ‫بين‬ ‫حادة‬ ‫نقاشات‬:‫على‬ ‫سيحصل‬ ‫من‬ ‫بالتنظيف‬ ‫يقوم‬ ‫ومن‬ ‫المواد‬! -‫يملكون‬ ‫الطالب‬ ‫بعض‬‫افكار‬‫بعض‬ ‫عن‬ ‫خطأ‬ ‫وتصورات‬ ‫وهي‬ ‫المفاهيم‬‫ثابته‬‫للتعديل‬ ‫قابلة‬ ‫غير‬! -‫الطالب‬ ‫من‬ ‫عدد‬ ‫تذمر‬‫بانهم‬‫وليس‬ ‫بمفردهم‬ ‫العمل‬ ‫يرغبون‬ ‫المجموعة‬ ‫من‬ ‫كجزء‬!
  38. 38. 38 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ -‫على‬ ‫الحصول‬ ‫فضلوا‬ ‫الطالب‬ ‫بعض‬‫االجابات‬‫الك‬ ‫خالل‬ ‫من‬‫تاب‬ ‫مباشرة‬ ‫مني‬ ‫او‬ ‫آخرين‬ ‫طالب‬ ‫من‬ ‫او‬ ‫االنترنت‬ ‫في‬ ‫البحث‬ ‫او‬. -‫الص‬ ‫الحفظ‬ ‫بطريقة‬ ‫الجواب‬ ‫تعلم‬ ‫يفضلون‬ ‫الطالب‬ ‫بعض‬‫م‬. -‫التعلم‬ ‫خبرة‬ ‫من‬ ‫الخروج‬ ‫اختاروا‬ ‫طالب‬ ‫ثالث‬(‫االطفال‬‫من‬ ‫في‬ ‫والمشاركين‬ ‫السعيد‬ ‫االجتماعي‬ ‫النوع‬‫انشطة‬‫المجموعة‬!)
  39. 39. 39 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الراوي‬:‫لقد‬‫اصابت‬‫جيسيكا‬ ‫المشكالت‬ ‫هذه‬‫باالرباك‬‫لديها‬ ‫التشويق‬ ‫وبدأ‬‫في‬ ‫يتالشي‬ ‫فق‬ ‫مفاجئة‬ ‫فكرة‬ ‫لديها‬ ‫الحت‬ ‫ان‬ ‫الى‬ ،‫البنائية‬ ‫بطريقة‬ ‫التدريس‬ ‫تطبيق‬‫مخاطبة‬ ‫الت‬ ‫نفسها‬: ‫جيسيكا‬:‫الراهنة‬ ‫المشكالت‬ ‫لحل‬ ‫السريع‬ ‫التدخل‬ ‫علي‬ -‫ال‬ ‫المشكالت‬ ‫يحلون‬ ‫طالبي‬ ‫اترك‬ ‫ان‬ ‫في‬ ‫تتمثل‬ ‫عندي‬ ‫البنائية‬ ‫روح‬ ‫ان‬‫تواجههم‬ ‫تي‬ ‫بانفسهم‬.،‫القرار‬ ‫لهم‬ ‫ساترك‬ ‫اذا‬ ‫الراوي‬:‫الم‬ ‫لحل‬ ‫يلي‬ ‫بما‬ ‫الطلبة‬ ‫فقام‬ ‫للصف‬ ‫القرار‬ ‫حرية‬ ‫جيسيكا‬ ‫منحت‬‫شكالت‬ ‫العالقة‬: -‫لذا‬ ،‫مجموعة‬ ‫كل‬ ‫في‬ ‫الطالب‬ ‫عدد‬ ‫ينوعوا‬ ‫ان‬ ‫الصف‬ ‫قرر‬ ‫تراوحت‬‫اعداد‬‫بين‬ ‫المجموعات‬2-5
  40. 40. 40 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ -‫ادرك‬‫ي‬ ‫وال‬ ‫دائما‬ ‫تختبر‬ ‫ان‬ ‫يجب‬ ‫االفكار‬ ‫ان‬ ‫الطلبة‬ ‫بعض‬‫ذلك‬ ‫تم‬ ‫اال‬‫مع‬ ‫العمل‬ ‫خالل‬ ‫من‬‫االخرين‬..‫ضمن‬ ‫الطلبة‬ ‫هؤالء‬ ‫انتظم‬ ‫لذا‬ ‫المجموعات‬. ‫عودة‬‫لجيسيكا‬:‫باس‬ ‫حلها‬ ‫يكون‬ ‫قد‬ ‫طالبي‬ ‫عند‬ ‫الخطأ‬ ‫التصورات‬‫تخدام‬ ‫لذا‬ ،‫متنوعة‬ ‫حاالت‬ ‫في‬ ‫المتعددة‬ ‫الخبرات‬‫ساجرب‬‫ان‬‫اسستخدمها‬ ‫الع‬ ‫لمفاهيم‬ ‫الطالب‬ ‫استيعاب‬ ‫لتوسيع‬ ‫عديدة‬ ‫فرص‬ ‫لتخطيط‬‫لوم‬. -‫مهم‬ ‫التعلم‬ ‫في‬ ‫دوري‬‫فاحيانا‬‫اكون‬‫والتفسي‬ ‫المعلومات‬ ‫مصدر‬،‫ر‬ ‫باالضافة‬‫طارحة‬ ‫او‬ ‫كمرشدة‬ ‫لعملي‬‫لالسئلة‬. -‫الذي‬ ‫الطلبة‬‫يلجؤون‬‫على‬ ‫للحصول‬‫االجابات‬‫مع‬ ‫سأجرب‬ ‫الجاهزة‬‫هم‬ ‫ف‬ ‫جرى‬ ‫التي‬ ‫الطريقة‬ ‫بنفس‬ ،‫أخرى‬ ‫سياقات‬ ‫من‬ ‫الجواب‬ ‫استخدام‬‫يها‬ ‫عمه‬ ‫من‬ ‫جوناثان‬ ‫تشجيع‬.
  41. 41. 41 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ -‫مع‬ ‫التعلم‬ ‫خبرة‬ ‫من‬ ‫الطلبة‬ ‫خروج‬‫انهم‬‫ونشيط‬ ‫اجتماعيون‬ ‫طلبه‬‫ون‬ ‫تعرضهم‬ ‫بسبب‬‫الخفاقات‬‫ال‬ ‫القليلة‬ ‫خبرتهم‬ ‫بسبب‬ ‫متكررة‬‫مسبقة‬.‫هنا‬ ‫واستراتيجيات‬ ‫للتدريس‬ ‫توجيهية‬ ‫خطوط‬ ‫عن‬ ‫البحث‬ ‫الى‬ ‫احتاج‬‫للتدخل‬ ‫المتعلمين‬ ‫جميع‬ ‫تخدم‬.
  42. 42. 42 ‫الرابع‬ ‫المشهد‬:‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫يتالشي‬ ‫التشويق‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫البنائي‬ ‫العلوم‬ ‫وتعليم‬ ‫تعلم‬ ‫نموذج‬
  43. 43. 43 ‫الخامس‬ ‫المشهد‬(‫االخير‬:) ‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫المعرفة‬ ‫بناء‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬
  44. 44. 44 ‫الخامس‬ ‫المشهد‬(‫االخير‬:)‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫المعرفة‬ ‫بناء‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫المشاهدين‬ ‫تخاطب‬ ‫جيسيكا‬: ‫الت‬ ‫التدريسية‬ ‫التوصيات‬ ‫بعض‬ ‫لكم‬ ‫تقدم‬ ‫التالي‬ ‫المخططات‬‫اكتسبتها‬ ‫ي‬ ‫أدوا‬ ‫بناء‬ ‫في‬ ‫تساعدكم‬ ‫فقد‬ ،‫للبنائية‬ ‫وتطبيقي‬ ‫تعلمي‬ ‫خالل‬‫لكم‬ ‫مناسبة‬ ‫ر‬.
  45. 45. 45 ‫الخامس‬ ‫المشهد‬(‫االخير‬:)‫جيسيكا‬ ‫عند‬ ‫المعرفة‬ ‫بناء‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬
  46. 46. 46 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫البنائي‬ ‫التعلم‬ ‫متطلبات‬:
  47. 47. 47 ‫المشهد‬‫االثالث‬:‫بنائية‬ ‫محاولة‬‫لجيسيكا‬‫طالبها‬ ‫مع‬ ‫داخليا‬/‫المدرسة‬/‫نهارا‬ ‫الناجح‬ ‫البنائي‬ ‫التعلم‬:
  48. 48. 48 ‫الختام‬ ‫وفي‬.. ‫في‬ ‫معي‬ ‫ساهم‬ ‫من‬ ‫لكل‬ ‫والتقدير‬ ‫الشكر‬ ‫كل‬‫اج‬‫ر‬‫اخ‬‫العمل‬ ‫هذا‬ ‫الوجود‬ ‫حيز‬ ‫الى‬ ‫ل‬‫موصو‬‫والشكر‬‫لالستاذ‬‫ر‬‫الدكتو‬ ‫عبدهللا‬‫خطايبة‬ ‫الفضل‬ ‫له‬ ‫الذي‬‫االكبر‬‫املمتع‬‫العمل‬ ‫هذا‬ ‫انجاز‬ ‫على‬ ‫حثنا‬ ‫في‬ ‫التوفيق‬ ‫ولي‬ ‫وهللا‬..

×