SlideShare a Scribd company logo
1 of 22
Download to read offline
‫أ‬:‫خديجة‬‫السناني‬
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬
‫الفلسفي‬ ‫العقدي‬ ‫األساس‬
‫ا‬ ‫لتكوين‬ ‫العلمية‬‫و‬ ‫ية‬‫ر‬‫النظ‬ ‫املنهجية‬ ‫األطر‬‫و‬ ‫العامة‬ ‫املبادئ‬ ‫املنهج‬ ‫أسس‬ ‫متثل‬‫وإعداده‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫لفرد‬
‫ي‬ ‫ضوؤها‬ ‫يف‬ ‫اليت‬‫و‬ ‫التعليم‬‫و‬ ‫التعلم‬ ‫عملية‬ ‫يف‬ ‫املتبعة‬ ‫الفلسفة‬‫و‬ ‫للحياة‬‫املنهج‬ ‫بىن‬.
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫يف‬‫ر‬‫تع‬
‫التخ‬ ‫احل‬‫ر‬‫م‬ ‫يف‬ ‫املنهج‬ ‫عمليات‬ ‫هبا‬ ‫تتأثر‬ ‫اليت‬ ‫امل‬‫و‬‫الع‬‫و‬ ‫ات‬‫ر‬‫املؤث‬ ‫كافة‬‫هي‬‫التنفيذ‬‫و‬ ‫طيط‬.
‫التخطيط‬:‫وتصميمة‬ ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫عملية‬ ‫هو‬.
‫التنفيذ‬:‫يبه‬‫ر‬‫وجت‬ ‫املنهج‬ ‫تطبيق‬ ‫عملية‬ ‫هو‬.
‫مقومات‬ ‫من‬ ‫تعترب‬ ‫اليت‬ ‫األسس‬ ‫متثل‬ ‫اجتاهات‬ ‫ثالثة‬ ‫هناك‬‫املنهج‬ ‫بناء‬
‫وهي‬:
(1‫التلميذ‬(‫التعليمية‬ ‫العملية‬ ‫حمور‬)
(2‫املعرفة‬(‫املعرفة‬ ‫التعليم‬ ‫غاية‬)
(3‫اجملتمع‬(‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫حمور‬)
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫خصائص‬
(1‫تكاملية‬ ‫وإمنا‬ ‫منفصلة‬ ‫غري‬.
(2‫متغرية‬ ‫وإمنا‬ ‫اثبته‬ ‫ليست‬.
(3‫فيها‬ ‫وجدت‬ ‫اليت‬ ‫البيئة‬ ‫ابختالف‬ ‫ختتلف‬ ‫لكنها‬‫و‬ ‫احدة‬‫و‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬.
‫يت‬ ‫ما‬ ‫اء‬‫و‬‫س‬ ‫البحث‬ ‫عن‬ ‫الناجتة‬ ‫اجلديدة‬ ‫األفكار‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫متغرية‬ ‫وإمنا‬ ‫اثبتة‬ ‫ليست‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬‫اته‬‫ر‬‫وقد‬ ‫ابملتعلم‬ ‫منها‬ ‫علق‬
‫تنظيمها‬ ‫أسلوب‬‫و‬ ‫املعرفة‬ ‫بطبيعة‬ ‫أو‬ ‫فية‬‫ر‬‫املع‬ ‫وعملياته‬.‫وم‬ ‫ومستجداته‬ ‫اجملتمع‬ ‫بطبيعة‬ ‫أو‬‫كد‬‫يؤ‬ ‫مما‬ ‫ات‬‫ري‬‫متغ‬ ‫من‬ ‫فيه‬ ‫حيدث‬ ‫ا‬
‫ا‬ ‫من‬ ‫كل‬‫جمال‬ ‫يف‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫اكبة‬‫و‬‫م‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫وآخر‬ ‫حني‬ ‫بني‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫تطوير‬ ‫على‬ ‫العمل‬ ‫ضرورة‬‫املعرفة‬‫و‬ ‫ملتعلم‬
‫اجملتمع‬‫و‬.
‫اجملتمعات‬ ‫لتباين‬ ‫نتيجة‬ ‫آخر‬ ‫إىل‬ ‫جمتمع‬ ‫من‬ ‫طبيعتها‬ ‫يف‬ ‫خمتلفة‬ ‫لكنها‬‫و‬ ‫احدة‬‫و‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬‫وفلسفتها‬ ‫كيبها‬‫تر‬ ‫اختالف‬‫و‬
‫كد‬‫يؤ‬ ‫مما‬ ‫وتنظيمها‬ ‫املعرفة‬ ‫إىل‬ ‫هتا‬‫ر‬‫ونظ‬ ‫فيه‬ ‫املطلوب‬ ‫الدور‬‫و‬ ‫املتعلم‬ ‫إىل‬ ‫هتا‬‫ر‬‫ونظ‬ ‫احتياجاهتا‬‫و‬‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫اختالف‬ ‫ذلك‬
‫العامل‬ ‫بلدان‬ ‫يف‬
‫األ‬ ‫متثل‬ ‫ئيسية‬‫ر‬ ‫اجتاهات‬ ‫ثالثة‬ ‫املناهج‬ ‫ميدان‬ ‫تسود‬‫اليت‬ ‫سس‬
‫هي‬ ‫االجتاهات‬ ‫وهذه‬ ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫عليها‬ ‫يقوم‬:
‫األول‬ ‫االجتاه‬
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫حمور‬ ‫هو‬ ‫املتعلم‬ ‫أن‬ ‫يرى‬
‫و‬ ‫املنهج‬ ‫حمتوى‬ ‫الختيار‬ ‫أساسا‬ ‫السابقة‬ ‫اته‬‫رب‬‫وخ‬ ‫له‬‫و‬‫ومي‬ ‫اته‬‫ر‬‫وقد‬ ‫املتعلم‬ ‫من‬ ‫جيعل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذ‬‫تنظيمه‬.
‫ميثل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬(‫للمنهج‬ ‫النفسي‬ ‫األساس‬)
‫الثاين‬ ‫االجتاه‬
‫حمور‬ ‫هي‬ ‫املعرفة‬ ‫أن‬ ‫يري‬‫بناء‬‫املنهج‬
‫و‬ ‫اجلهود‬ ‫كافة‬‫توجه‬ ‫حيث‬ ‫األمهية‬ ‫يف‬ ‫شيء‬ ‫مياثلها‬ ‫ال‬ ‫اليت‬ ‫الغاية‬ ‫فة‬‫ر‬‫املع‬ ‫من‬ ‫جيعل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬‫لصب‬ ‫اإلمكاانت‬
،‫تقليدية‬ ‫بصورة‬ ‫التالميذ‬ ‫عقول‬ ‫يف‬ ‫املعلومات‬
‫ميثل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬(‫للمنهج‬ ‫املعريف‬ ‫األساس‬).
‫الثالث‬ ‫االجتاه‬
‫حمور‬ ‫هو‬ ‫اجملتمع‬ ‫أن‬ ‫يري‬‫بناء‬‫املنهج‬
‫وثقافته‬ ‫وفلسفته‬ ‫حاجاته‬ ‫بكل‬ ‫اجملتمع‬ ‫يده‬‫ر‬‫ي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫كز‬‫ير‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬...‫اخل‬
‫وهو‬‫ميثل‬(‫للمنهج‬ ‫واالجتماعي‬ ‫الفلسفي‬ ‫األساس‬.)
‫املن‬ ‫لبناء‬ ‫ئيسية‬‫ر‬‫ال‬ ‫األسس‬‫هج‬:
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬
‫نفسية‬ ‫معرفية‬ ‫اجتماعية‬ ‫فلسفية‬
‫أوال‬:
‫غة‬ُّ‫ل‬‫ال‬ ‫يف‬ ‫الفلسفة‬:
‫مها‬ ،‫تني‬ّ‫يوانني‬ ‫ني‬َ‫لكلمت‬ ٌ‫اختصار‬ ‫هو‬ ‫فلسفة‬ ‫كلمة‬‫أصل‬:‫وتعين‬ ،‫فيلو‬:ّ‫ب‬ُ‫ح‬،‫وسوفيا‬:‫كمة؛‬ِ‫احل‬ ‫تعين‬
‫كمة‬ِ‫احل‬ ّ‫ب‬ُ‫ح‬ ‫هو‬ ‫الفلسفة‬ ‫معىن‬ ّ‫ن‬‫إ‬ ‫أي‬.
‫أبهنا‬ ‫الفلسفة‬ ‫تعرف‬ ‫كما‬‫ي‬ ‫الذي‬ ‫العلم‬ ‫مقابل‬ ‫اهر‬‫و‬‫للظ‬ ‫البعيدة‬ ‫العلل‬ ‫عن‬ ‫البحث‬‫يبة‬‫ر‬‫الق‬ ‫العلل‬ ‫عن‬ ‫بحث‬
‫هلا‬.
‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫فيما‬ ‫الفلسفة‬ ‫تبحث‬ ‫بينما‬ ‫كائن‬‫هو‬ ‫فيما‬ ‫يبحث‬ ‫العلم‬ ‫أن‬ ‫أي‬.
‫الفلسفي‬ ‫العقدي‬ ‫األساس‬:
‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫ما‬‫؟‬
‫أسس‬ ‫بعة‬‫ر‬‫أ‬ ‫على‬ ‫يبىن‬ ‫أن‬ ‫البد‬ ‫جيد‬ ‫اسي‬‫ر‬‫د‬ ‫منهج‬ ‫أي‬ ‫إن‬:
1-‫الفلسفي‬ ‫األساس‬.2-‫النفسي‬ ‫األساس‬.
3-‫املعريف‬ ‫األساس‬.4-‫االجتماعي‬ ‫األساس‬.
‫احملت‬‫و‬ ‫األهداف‬ ‫وهي‬ ‫ي‬ ‫اس‬‫ر‬‫الد‬ ‫املنهج‬ ‫وعناصر‬ ‫مكوانت‬ ‫منها‬ ‫يشتق‬ ‫اليت‬ ‫هي‬ ‫األسس‬ ‫وهذه‬‫ائق‬‫ر‬‫وط‬ ‫وى‬
‫التقومي‬ ‫أساليب‬‫و‬ ‫األنشطة‬‫و‬ ‫التعليمية‬ ‫الوسائط‬ ‫اىل‬ ‫وابإلضافة‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬.
ً‫ال‬‫أو‬:‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫وعالقتها‬ ‫الفلسفة‬ ‫مفهوم‬.
ً‫ا‬‫اثني‬:‫املنهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الفلسفات‬:
•‫التقليدية‬ ‫الفلسفة‬.
•‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬.
•‫اإلسالمية‬ ‫الفلسفة‬‫التالية‬ ‫املقومات‬ ‫وتشمل‬:
•‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬.
•‫الكون‬ ‫حقيقة‬.
•‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬.
•‫احلياة‬ ‫حقيقة‬.
ً‫ال‬‫أو‬:‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫وعالقتها‬ ‫الفلسفة‬ ‫مفهوم‬.
‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫الفلسفة‬ ‫عالقة‬:.
‫يف‬ ‫لإلنسان‬ ‫النظري‬ ‫عد‬ُ‫الب‬ ‫الفلسفة‬ ‫متثل‬ ‫حيث‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ‫الفلسفة‬ ‫بني‬ ‫وثيقة‬ ‫عالقة‬ ‫توجد‬‫املنهج‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫متثل‬ ‫حني‬ ‫يف‬ ‫احلياة‬
‫االجتماعي‬ ‫النظام‬ ‫داخل‬ ‫ابإلنسان‬ ‫اخلاصة‬ ‫ية‬‫ر‬‫النظ‬ ‫للمفاهيم‬ ‫التطبيقي‬.
‫س‬ ‫ات‬‫ر‬‫ومها‬ ‫اجتاهات‬‫و‬ ‫مفاهيم‬ ‫إىل‬ ‫الفلسفة‬ ‫لقيم‬ ‫التطبيق‬ ‫هي‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ، ‫نظري‬ ‫نشاط‬ ‫فالفلسفة‬‫اجملتمع‬ ‫اد‬‫ر‬‫أف‬ ‫لدى‬ ‫كية‬‫لو‬
ً‫ا‬‫اثني‬:‫املنهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الفلسفات‬:
•‫التقليدية‬ ‫الفلسفة‬.
•‫الثقايف‬ ‫اثه‬‫رت‬‫ب‬ ‫اإلنسان‬ ‫إملام‬ ‫على‬ ‫كز‬‫وتر‬.
•‫وحفظه‬ ‫اث‬‫رت‬‫ال‬ ‫نقل‬ ‫هي‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫غاية‬.
•‫املعريف‬ ‫ابجلانب‬ ‫يهتم‬ ‫املنهج‬.
•‫املنهج‬ ‫لتنفيذ‬ ‫تكاز‬‫ر‬‫اال‬ ‫حمور‬ ‫ملعلم‬.
•‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬.
•‫لو‬ ‫ضرورة‬ ‫ال‬ ‫أنه‬ ‫على‬ ‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬ ‫يف‬ ‫بوية‬‫رت‬‫ال‬ ‫املدارس‬ ‫تتفق‬، ً‫ا‬‫مسبق‬ ‫منهج‬ ‫ضع‬
‫احتياجاهتم‬‫و‬ ‫املتعلمني‬ ‫ميول‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫عد‬ُ‫ت‬ ‫أهنا‬ ‫رى‬ُ‫ت‬‫و‬.
•‫ات‬‫رب‬‫اخل‬ ‫اكتساب‬ ‫على‬ ‫املتعلمني‬ ‫مساعدة‬ ‫املعلمني‬ ‫عمل‬.
•‫فة‬‫ر‬‫املع‬ ‫على‬ ‫احلصول‬ ‫إىل‬ ‫بنفسه‬ ‫يسعى‬ ً‫ا‬‫إجيابي‬ ‫يكون‬ ‫املتعلم‬.
•‫اإلسالمية‬ ‫الفلسفة‬.
‫هي‬ ‫ئيسة‬‫ر‬ ‫انب‬‫و‬‫ج‬ ‫بعة‬‫ر‬‫أ‬ ‫على‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يقوم‬:‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬.‫الكون‬ ‫حقيقة‬.‫حقي‬‫اإلنسان‬ ‫قة‬.‫حقيقة‬
‫احلياة‬
1.‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬:
‫املناهج‬ ‫على‬ ‫ذلك‬ ‫وأتثري‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬:
•‫احلياة‬‫و‬ ‫اإلنسان‬‫و‬ ‫الكون‬ ‫يف‬ ‫فاعلة‬ ‫إجيابية‬ ‫حقيقة‬ ‫اإلهلية‬ ‫احلقيقة‬.‫اإلسال‬ ‫فالتصور‬‫احلقيقة‬ ‫من‬ ‫يبدأ‬ ‫مي‬
‫كله‬‫الوجود‬ ‫عنها‬ ‫يصدر‬ ‫اليت‬ ‫اإلهلية‬.
•‫له‬ ‫يك‬‫ر‬‫ش‬ ‫ال‬ ‫وحده‬ ‫هلل‬ ‫بودية‬ُ‫الع‬ ‫هللا‬ ‫بوجود‬ ‫اإلميان‬ ‫ميثل‬.
•‫اآلخر‬ ‫اليوم‬‫و‬ ، ‫ورسله‬ ، ‫كتبه‬‫و‬ ، ‫ومالئكته‬ ، ‫تعاىل‬ ‫ابهلل‬ ‫اإلميان‬ ‫تشمل‬ ‫اإلسالم‬ ‫عقيدة‬.
•‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫القرآن‬ ‫من‬ ‫يعته‬‫ر‬‫ش‬ ‫املسلم‬ ‫يستمد‬:ِ‫اب‬َ‫ت‬ِ‫ك‬ْ‫ل‬‫ا‬ ِ‫يف‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ط‬َّ‫ر‬َ‫ف‬ ‫ا‬َّ‫م‬ ﴿﴾ ‫ء‬ ْ‫ي‬ َ‫ش‬ ‫ن‬ِ‫م‬)‫األنعام‬38.
‫ي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ، ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫على‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬ ‫أتثري‬‫لي‬:
•‫الثاين‬ ‫املصدر‬ ‫هي‬ ‫السنة‬‫و‬ ، ‫املعرفة‬‫و‬ ‫للعلم‬ ‫األول‬ ‫املصدر‬ ‫هو‬ ‫القرآن‬.
•‫العبودية‬ ‫حقيقة‬ ‫وبني‬ ‫بينها‬ ‫ارق‬‫و‬‫الف‬‫و‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬.
•‫اإلسالمية‬ ‫العقيدة‬ ‫جوهر‬ ‫التوحيد‬.
•‫تعاىل‬ ‫هلل‬ ‫اإلنسان‬ ‫به‬ ‫توجه‬ ‫طاملا‬ ‫كله‬‫اإلنساين‬ ‫النشاط‬ ‫تشمل‬ ‫لعبادة‬.
‫الكون‬ ‫حقيقة‬:
‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الكون‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬:
•، ً‫ا‬‫هادف‬ ً‫ا‬‫خلق‬ ‫تعاىل‬ ‫هلل‬ ‫خملوق‬ ‫اإلسالم‬ ‫يف‬ ‫الكون‬‫قال‬‫تعاىل‬:َّ‫الس‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿ِ‫ع‬ َ‫ال‬ ‫ا‬َ‫م‬ُ‫ه‬َ‫ن‬ْ‫ي‬َ‫ب‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ َ‫ض‬ْ‫َر‬ْ‫األ‬َ‫و‬ َ‫اء‬َ‫م‬َ‫ني‬ِ‫ب‬
‫األنبياء‬ ﴾16.
•‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫هللا‬ ‫خلق‬ ‫من‬ ‫وهو‬ ‫وشهادة‬ ‫غيب‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫الكون‬:ِ‫ب‬ْ‫ي‬َ‫غ‬ْ‫ل‬‫ا‬ ُ
ِ‫امل‬َ‫﴿ع‬‫﴾السجدة‬ ِ‫ة‬َ‫اد‬َ‫َّه‬‫الش‬َ‫و‬6
•‫هللا‬ ‫علمنا‬ ‫كما‬‫بوجوده‬ ‫تسليم‬ ‫إميان‬ ‫به‬ ‫نؤمن‬ ‫وحنن‬ ، ‫اجلن‬‫و‬ ‫املالئكة‬‫و‬ ‫كالروح‬‫املغيب‬ ‫فالكون‬.
•‫ه‬ ‫تتناول‬ ‫أن‬ ‫املناهج‬ ‫اجب‬‫و‬ ، ‫السماء‬‫و‬ ، ‫القمر‬‫و‬ ‫كالشمس‬‫لنا‬‫و‬‫ح‬ ‫حنسه‬ ‫ما‬ ‫كل‬‫فهو‬ ‫املشهود‬ ‫الكون‬ ‫أما‬‫اجلانب‬ ‫ذا‬
‫اميسه‬‫و‬‫ون‬ ‫هللا‬ ‫انني‬‫و‬‫ق‬ ‫اكتشاف‬‫و‬ ‫التفكري‬‫و‬ ‫اسة‬‫ر‬‫ابلد‬ ‫الكون‬ ‫من‬.
‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫على‬ ‫الكون‬ ‫حقيقة‬ ‫أتثري‬:
•‫ابهلل‬ ‫الدائم‬ ‫تباط‬‫ر‬‫اال‬ ‫على‬ ‫املتعلم‬ ‫بية‬‫ر‬‫ت‬.
•‫هللا‬ ‫سخر‬ ‫ما‬ ‫كل‬‫ملعرفة‬ ‫العمل‬ ‫على‬ ‫املتعلم‬ ‫يب‬‫ر‬‫تد‬.
•‫وشهادة‬ ‫غيب‬ ‫الكون‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬.
•‫ير‬‫ر‬‫تق‬ ‫يف‬ ‫وهنائية‬ ، ‫الداللة‬ ‫قطعية‬ ‫القرآن‬ ‫نصوص‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬‫احلقيقة‬.
‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬:
‫اإلسالم‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫اإلنسان‬ ،‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫اإلنسان‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬:
•‫فكان‬ ‫روحه‬ ‫من‬ ‫فيه‬ ‫نفخ‬ ‫مث‬ ، ‫طني‬ ‫من‬ ‫هللا‬ ‫خلقه‬ ، ‫الكون‬ ‫خملوقات‬ ‫أكرم‬ ‫من‬.
•‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫لعبادته‬ ‫هللا‬ ‫خلقه‬:َّ‫ال‬ِ‫إ‬ َ‫نس‬ِْ‫اإل‬َ‫و‬ َّ‫ن‬ِْ‫اجل‬ ُ‫ت‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿﴾ ِ‫ون‬ُ‫د‬ُ‫ب‬ْ‫ع‬َ‫ي‬ِ‫ل‬)‫ايت‬‫ر‬‫الذا‬56. (
•‫من‬ ‫اإلنسانية‬ ‫الطبيعة‬ ‫تتكون‬:
1-‫روح‬.2-‫عقل‬.3-‫نفس‬.4-‫جسد‬.
‫م‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ‫تتضمن‬ ‫أن‬ ‫ميكن‬ ‫اإلنسان‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬‫يلي‬ ‫ا‬:
•‫ه‬ ‫يف‬ ‫هللا‬ ‫خملوقات‬ ‫من‬ ‫خملوق‬ ‫أنه‬ ‫كنا‬‫أدر‬ ‫إذا‬ ‫إال‬ ‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬ ‫اك‬‫ر‬‫إد‬ ‫ميكن‬ ‫ال‬‫الكون‬ ‫ذا‬.
•‫األرض‬ ‫يف‬ ‫مستخلف‬ ‫اإلنسان‬.
•‫اآلخرة‬ ‫يف‬ ‫مبصريه‬ ‫الدنيا‬ ‫يف‬ ‫اإلنسان‬ ‫كة‬‫حر‬ ‫بط‬‫ر‬.
•‫هللا‬ ‫مع‬ ‫سالم‬ ‫يف‬ ‫يكون‬ ‫حني‬ ‫أقومها‬ ‫و‬ ‫حاالته‬ ‫خري‬ ‫يف‬ ‫يكون‬ ‫اإلنسان‬.
‫احلياة‬ ‫حقيقة‬:
‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫احلياة‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬:
•‫وآخرة‬ ‫دنيا‬ ‫اإلسالم‬ ‫يف‬ ‫احلياة‬.
•‫لإلنسان‬ ‫ابتالء‬ ‫دار‬ ‫الدنيا‬ ‫احلياة‬.
•‫هللا‬ ‫منهج‬ ‫وفق‬ ‫يسري‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫احلياة‬ ‫شؤون‬ ‫من‬ ‫شأن‬ ‫كل‬.
•‫تعاىل‬ ‫قال‬ ً‫ا‬‫ونصب‬ ً‫ا‬‫تعب‬ ‫احلياة‬ ‫هذه‬ ‫يف‬ ‫جعل‬ ‫أن‬ ‫هللا‬ ‫حكمة‬ ‫من‬:ِْ‫اإل‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ْ‫د‬َ‫ق‬َ‫ل‬﴿﴾ ‫د‬َ‫ب‬َ‫ك‬ ِ‫يف‬ َ‫ن‬‫ا‬َ‫نس‬)‫البلد‬4. (
‫يلي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ، ‫تتضمن‬ ‫احلياة‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬:
•‫احلياة‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هلذا‬ ‫األرض‬ ‫وهيأ‬ ‫هللا‬ ‫خلقها‬ ‫احلياة‬.
•‫املخلوقات‬ ‫هذه‬ ‫قمة‬ ‫هو‬ ‫اإلنسان‬ ‫أن‬‫و‬ ، ‫ُمم‬‫أ‬ ‫األرض‬ ‫وجه‬ ‫على‬ ‫يدب‬ ‫ما‬ ‫كل‬.
•‫تعاىل‬ ‫قال‬ ، ‫هللا‬ ‫برزق‬ ‫لني‬‫و‬‫مكف‬ ‫األحياء‬:َّ‫ال‬ِ‫إ‬ ِ‫ض‬ْ‫َر‬ْ‫األ‬ ِ‫يف‬ ‫ة‬َّ‫ب‬‫ا‬َ‫د‬ ‫ن‬ِ‫م‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿‫هود‬ ﴾ ‫ا‬َ‫ه‬ُ‫ق‬ْ‫ز‬ِ‫ر‬ َِِّ‫ل‬َّ‫ل‬‫ا‬ ‫ى‬َ‫ل‬َ‫ع‬6
•‫ومشكالهتا‬ ‫احلياة‬ ‫ومصاعب‬ ‫املكاره‬ ‫على‬ ‫الصرب‬ ‫املتعلمني‬ ‫تعويد‬.
‫كسية‬‫كاملار‬‫املادية‬ ‫الفلسفات‬ ‫أما‬-ً‫ال‬‫مث‬–‫ماده‬ ‫احلياة‬‫و‬ ‫موجود‬ ‫إله‬ ‫ال‬ ‫أبنه‬ ‫تؤمن‬ ‫فهي‬‫ابلكون‬ ‫وتؤمن‬
‫ح‬ ‫من‬ ‫وحتمية‬ ‫الطبيعة‬ ‫خملوقات‬ ‫من‬ ‫خملوق‬ ‫اإلنسان‬ ‫أن‬ ‫وترى‬ ‫املغيب‬ ‫الكون‬ ‫وتنكر‬ ‫املشهود‬‫أن‬‫و‬ ‫املادة‬ ‫تميات‬
‫ميال‬ ‫احلياه‬‫دوموت‬‫اآلخرة‬ ‫احلياة‬ ‫تنكر‬ ‫فهي‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫شيء‬ ‫وال‬ ‫ذلك‬ ‫قبل‬ ‫شيء‬ ‫ال‬.
‫املعىن‬ ‫هبذا‬ ‫والفلسفة‬:‫اجملتم‬ ‫وحياة‬ ‫اإلنسان‬ ‫حياة‬ ‫توجه‬ ‫فهي‬ ‫للحياة‬ ‫ونظام‬ ‫منهج‬ ‫هي‬‫وعالقاته‬ ‫كه‬‫سلو‬ ‫يف‬ ‫ع‬
‫الف‬‫و‬ ، ‫الثقافية‬‫و‬ ، ‫االجتماعية‬‫و‬ ‫االقتصادية‬‫و‬ ‫السياسية‬ ‫ومؤسساته‬ ‫ونظمه‬ ، ‫تباطاته‬‫ر‬‫ا‬‫و‬، ‫بوية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ، ‫األدبية‬‫و‬ ، ‫نية‬
‫اإلعالنية‬‫و‬ ، ‫اإلعالمية‬‫و‬...‫إخل‬.
‫؟‬ ‫فلسفة‬ ‫بال‬ ‫يعيش‬ ‫أن‬ ‫جمتمع‬ ‫أو‬ ‫إنسان‬ ‫يستطيع‬ ‫هل‬ ‫هذا‬ ‫كل‬‫بعد‬
‫ا‬ ‫العلوم‬ ‫ومناهج‬ ‫خاصة‬ ‫بصفة‬ ‫الدينية‬ ‫العلوم‬ ‫فمناهج‬ ، ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫مناهج‬ ‫مهمة‬ ‫وهذه‬ ‫يستطيع‬ ‫ال‬‫عامة‬ ‫بصفة‬ ‫لكونية‬
‫ا‬‫و‬ ‫اإلنسان‬ ‫تزود‬ ‫الدين‬ ‫فعلوم‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫لإلنسان‬ ‫الفلسفي‬ ‫التصور‬ ‫رسم‬ ‫يف‬ ‫تتعاون‬ ‫أن‬ ‫البد‬، ‫العقيدي‬ ‫ابلتصور‬ ‫جملتمع‬
‫منه‬ ‫التابع‬ ‫االجتماعي‬ ‫التصور‬‫و‬.
‫على‬ ‫يقيمون‬ ‫اليت‬ ‫ات‬‫ر‬‫املها‬‫و‬ ‫املعلومات‬‫و‬ ‫ايت‬‫ر‬‫ابلنظ‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫الفرد‬ ‫تزود‬ ‫الكونية‬ ‫العلوم‬‫و‬‫املؤسسات‬‫و‬ ‫النظم‬ ‫أساس‬
‫تباطات‬‫ر‬‫اال‬‫و‬ ‫العالقات‬ ‫وحدود‬.
‫ا‬ ‫هذا‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫مناهج‬ ‫أغفلت‬ ‫فإذا‬ ‫املتميزة‬ ‫وشخصيته‬ ‫اخلاصة‬ ‫هويته‬ ‫هي‬ ‫اجملتمع‬ ‫فلسفة‬ ‫إن‬‫قابل‬ ‫يصبح‬ ‫اجملتمع‬ ‫فإن‬ ‫هلدف‬
‫فيه‬ ‫هللا‬ ‫فطرة‬ ‫استقامة‬ ‫عن‬ ‫اف‬‫ر‬‫االحن‬‫و‬ ‫الثقايف‬ ‫لالستالب‬.
‫يف‬ ‫األفكار‬‫و‬ ‫املبادئ‬‫و‬ ‫العقائد‬ ‫تللك‬ ‫غرس‬ ‫هي‬ ‫ي‬ ‫املدرس‬ ‫للمنهج‬ ‫األوىل‬ ‫الوظيفة‬ ‫تصبح‬ ‫ذلك‬ ‫وعلى‬، ‫املتعلمني‬ ‫نفوس‬
‫األ‬‫و‬ ‫املبادئ‬‫و‬ ‫العقائد‬ ‫هذه‬ ‫ضوء‬ ‫على‬ ‫املدروسة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫اختاذ‬‫و‬ ، ‫مبقتضاها‬ ‫السلوك‬ ‫على‬ ‫تعويدهم‬‫فكار‬.

More Related Content

What's hot

الاساس الإجتماعي
الاساس الإجتماعيالاساس الإجتماعي
الاساس الإجتماعيKhadijah Alsenani
 
استراتيجيات التدريس الحديثة
استراتيجيات التدريس الحديثةاستراتيجيات التدريس الحديثة
استراتيجيات التدريس الحديثةد. عاصم عمر
 
التعليم النشط والتعليم المتمايز
التعليم النشط والتعليم المتمايزالتعليم النشط والتعليم المتمايز
التعليم النشط والتعليم المتمايزMarwaBadr11
 
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_Lth Bas
 
طرق التدريس
طرق التدريسطرق التدريس
طرق التدريسteachernon
 
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitive
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitiveاستراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitive
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitiveYasser Alsuliman
 
طرق التدريس الحديثة
طرق التدريس الحديثةطرق التدريس الحديثة
طرق التدريس الحديثةغزيل مبارك
 
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptx
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptxنظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptx
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.PptxMunirah Alrowibah
 
المحاضرة الثانية أسس المناهح
المحاضرة الثانية أسس المناهحالمحاضرة الثانية أسس المناهح
المحاضرة الثانية أسس المناهحasmart1987
 
النظرية الأساسية Basic theory
النظرية الأساسية Basic theoryالنظرية الأساسية Basic theory
النظرية الأساسية Basic theoryطيبة الزنيدي
 
حقيبة المدرب
حقيبة المدربحقيبة المدرب
حقيبة المدربdamerensan
 
التعلم النشط المبني على أنماط التعلم
 التعلم النشط المبني على أنماط التعلم التعلم النشط المبني على أنماط التعلم
التعلم النشط المبني على أنماط التعلمTeaching Skills
 
أدوات قياس الجانب المهاري
أدوات قياس الجانب المهاريأدوات قياس الجانب المهاري
أدوات قياس الجانب المهاريHashim ElHadi
 
استراتيجيات التعلم النشط 4
استراتيجيات التعلم النشط 4استراتيجيات التعلم النشط 4
استراتيجيات التعلم النشط 4سهى عسيلان
 
القياس والتقويم التربوي
القياس والتقويم التربويالقياس والتقويم التربوي
القياس والتقويم التربويAfnan Alrashood
 
تقويم البرامج التعليمية
تقويم البرامج التعليميةتقويم البرامج التعليمية
تقويم البرامج التعليميةIEFE
 
اسس بناء المنهج
اسس بناء المنهجاسس بناء المنهج
اسس بناء المنهجRoly Ahmed
 

What's hot (20)

الاساس الإجتماعي
الاساس الإجتماعيالاساس الإجتماعي
الاساس الإجتماعي
 
استراتيجيات التدريس الحديثة
استراتيجيات التدريس الحديثةاستراتيجيات التدريس الحديثة
استراتيجيات التدريس الحديثة
 
التعليم النشط والتعليم المتمايز
التعليم النشط والتعليم المتمايزالتعليم النشط والتعليم المتمايز
التعليم النشط والتعليم المتمايز
 
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_
بحث بعنوان نظرية_معالجة_المعلومات_
 
طرق التدريس
طرق التدريسطرق التدريس
طرق التدريس
 
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitive
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitiveاستراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitive
استراتيجيات ما وراء لمعرفة MetaCognitive
 
طرق التدريس الحديثة
طرق التدريس الحديثةطرق التدريس الحديثة
طرق التدريس الحديثة
 
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptx
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptxنظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptx
نظريات التعلم واستراتيجيات التدريس و التعليم المبرمج.Pptx
 
المحاضرة الثانية أسس المناهح
المحاضرة الثانية أسس المناهحالمحاضرة الثانية أسس المناهح
المحاضرة الثانية أسس المناهح
 
النظرية الأساسية Basic theory
النظرية الأساسية Basic theoryالنظرية الأساسية Basic theory
النظرية الأساسية Basic theory
 
حقيبة المدرب
حقيبة المدربحقيبة المدرب
حقيبة المدرب
 
التعلم النشط المبني على أنماط التعلم
 التعلم النشط المبني على أنماط التعلم التعلم النشط المبني على أنماط التعلم
التعلم النشط المبني على أنماط التعلم
 
أدوات قياس الجانب المهاري
أدوات قياس الجانب المهاريأدوات قياس الجانب المهاري
أدوات قياس الجانب المهاري
 
استراتيجيات التعلم النشط 4
استراتيجيات التعلم النشط 4استراتيجيات التعلم النشط 4
استراتيجيات التعلم النشط 4
 
الاحتياجات التدريبية
الاحتياجات التدريبيةالاحتياجات التدريبية
الاحتياجات التدريبية
 
مهارات التدريس المتقدمة
مهارات التدريس المتقدمةمهارات التدريس المتقدمة
مهارات التدريس المتقدمة
 
القياس والتقويم التربوي
القياس والتقويم التربويالقياس والتقويم التربوي
القياس والتقويم التربوي
 
تقويم البرامج التعليمية
تقويم البرامج التعليميةتقويم البرامج التعليمية
تقويم البرامج التعليمية
 
اسس بناء المنهج
اسس بناء المنهجاسس بناء المنهج
اسس بناء المنهج
 
مهارات التفوق الدراسي
مهارات التفوق  الدراسيمهارات التفوق  الدراسي
مهارات التفوق الدراسي
 

Similar to أسس بناء المنهج _الاساس العقدي الفلسفي

النظرية_البنائية (1) علوم التربية عرض 2
النظرية_البنائية (1) علوم التربية  عرض 2النظرية_البنائية (1) علوم التربية  عرض 2
النظرية_البنائية (1) علوم التربية عرض 2Sihamid2
 
الاساس المعرفي
الاساس المعرفي الاساس المعرفي
الاساس المعرفي Khadijah Alsenani
 
كيفية التفكير والتعلم
كيفية التفكير والتعلمكيفية التفكير والتعلم
كيفية التفكير والتعلمawad1425
 
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسي
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسينظريات في الإرشاد و العلاج النفسي
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسيBaker Khader Abdallah, PMP
 
Philosophical Approach for curriculum
Philosophical Approach for curriculumPhilosophical Approach for curriculum
Philosophical Approach for curriculumDunia Hafez
 
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطري
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطريموجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطري
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطريssuser4dca04
 
مصادر النظرية الإسلامية
مصادر النظرية الإسلاميةمصادر النظرية الإسلامية
مصادر النظرية الإسلاميةAmani_Aljarallah
 
الفلسفة المثالية
الفلسفة المثاليةالفلسفة المثالية
الفلسفة المثاليةmabbas62
 
شغل المدرسة المعدل
شغل المدرسة المعدلشغل المدرسة المعدل
شغل المدرسة المعدلAbeer Rizk
 
محطات في تاريخ الفكر المقصدي
محطات في تاريخ الفكر المقصديمحطات في تاريخ الفكر المقصدي
محطات في تاريخ الفكر المقصديعوده عبد الله
 
الفروق الفردية
الفروق الفرديةالفروق الفردية
الفروق الفرديةJoolyaAli
 
دليلك لتجنب السرقات العلمية
دليلك لتجنب السرقات العلميةدليلك لتجنب السرقات العلمية
دليلك لتجنب السرقات العلميةBeni-Suef University
 
Idealism الفلسفة المثالية
Idealism الفلسفة المثاليةIdealism الفلسفة المثالية
Idealism الفلسفة المثاليةNadaAlsobhi
 
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)Mohammad Hidir Baharudin
 
أسس المناهج و تنظيماتها7
أسس المناهج و تنظيماتها7أسس المناهج و تنظيماتها7
أسس المناهج و تنظيماتها7bakork
 
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...Amira Khalisha
 
Asas teknologi bahasa arab (1)
Asas teknologi bahasa arab (1)Asas teknologi bahasa arab (1)
Asas teknologi bahasa arab (1)PokkCekks
 
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور ثامر نصيف
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور  ثامر نصيفمختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور  ثامر نصيف
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور ثامر نصيفabuhuraira_algazawi
 

Similar to أسس بناء المنهج _الاساس العقدي الفلسفي (20)

النظرية_البنائية (1) علوم التربية عرض 2
النظرية_البنائية (1) علوم التربية  عرض 2النظرية_البنائية (1) علوم التربية  عرض 2
النظرية_البنائية (1) علوم التربية عرض 2
 
الاساس المعرفي
الاساس المعرفي الاساس المعرفي
الاساس المعرفي
 
كيفية التفكير والتعلم
كيفية التفكير والتعلمكيفية التفكير والتعلم
كيفية التفكير والتعلم
 
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسي
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسينظريات في الإرشاد و العلاج النفسي
نظريات في الإرشاد و العلاج النفسي
 
Philosophical Approach for curriculum
Philosophical Approach for curriculumPhilosophical Approach for curriculum
Philosophical Approach for curriculum
 
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطري
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطريموجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطري
موجز_في_أساسيات_علم_النفس_الفطري
 
مصادر النظرية الإسلامية
مصادر النظرية الإسلاميةمصادر النظرية الإسلامية
مصادر النظرية الإسلامية
 
الفلسفة المثالية
الفلسفة المثاليةالفلسفة المثالية
الفلسفة المثالية
 
شغل المدرسة المعدل
شغل المدرسة المعدلشغل المدرسة المعدل
شغل المدرسة المعدل
 
محطات في تاريخ الفكر المقصدي
محطات في تاريخ الفكر المقصديمحطات في تاريخ الفكر المقصدي
محطات في تاريخ الفكر المقصدي
 
فلسفة ثانية 2015
فلسفة ثانية 2015فلسفة ثانية 2015
فلسفة ثانية 2015
 
الفروق الفردية
الفروق الفرديةالفروق الفردية
الفروق الفردية
 
u090927
u090927u090927
u090927
 
دليلك لتجنب السرقات العلمية
دليلك لتجنب السرقات العلميةدليلك لتجنب السرقات العلمية
دليلك لتجنب السرقات العلمية
 
Idealism الفلسفة المثالية
Idealism الفلسفة المثاليةIdealism الفلسفة المثالية
Idealism الفلسفة المثالية
 
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)
Group 2 (الداعي المسلم وأسس التصورالإسلامي)
 
أسس المناهج و تنظيماتها7
أسس المناهج و تنظيماتها7أسس المناهج و تنظيماتها7
أسس المناهج و تنظيماتها7
 
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...
BAK3032-تحليل البرنامج الذي تمّ استخدمها في تعليم اللغة العربية من النظريات :...
 
Asas teknologi bahasa arab (1)
Asas teknologi bahasa arab (1)Asas teknologi bahasa arab (1)
Asas teknologi bahasa arab (1)
 
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور ثامر نصيف
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور  ثامر نصيفمختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور  ثامر نصيف
مختصر مقاصد اليوبي ومعتصر المختصر للدكتور ثامر نصيف
 

أسس بناء المنهج _الاساس العقدي الفلسفي

  • 2. ‫ا‬ ‫لتكوين‬ ‫العلمية‬‫و‬ ‫ية‬‫ر‬‫النظ‬ ‫املنهجية‬ ‫األطر‬‫و‬ ‫العامة‬ ‫املبادئ‬ ‫املنهج‬ ‫أسس‬ ‫متثل‬‫وإعداده‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫لفرد‬ ‫ي‬ ‫ضوؤها‬ ‫يف‬ ‫اليت‬‫و‬ ‫التعليم‬‫و‬ ‫التعلم‬ ‫عملية‬ ‫يف‬ ‫املتبعة‬ ‫الفلسفة‬‫و‬ ‫للحياة‬‫املنهج‬ ‫بىن‬. ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫يف‬‫ر‬‫تع‬ ‫التخ‬ ‫احل‬‫ر‬‫م‬ ‫يف‬ ‫املنهج‬ ‫عمليات‬ ‫هبا‬ ‫تتأثر‬ ‫اليت‬ ‫امل‬‫و‬‫الع‬‫و‬ ‫ات‬‫ر‬‫املؤث‬ ‫كافة‬‫هي‬‫التنفيذ‬‫و‬ ‫طيط‬. ‫التخطيط‬:‫وتصميمة‬ ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫عملية‬ ‫هو‬. ‫التنفيذ‬:‫يبه‬‫ر‬‫وجت‬ ‫املنهج‬ ‫تطبيق‬ ‫عملية‬ ‫هو‬.
  • 3. ‫مقومات‬ ‫من‬ ‫تعترب‬ ‫اليت‬ ‫األسس‬ ‫متثل‬ ‫اجتاهات‬ ‫ثالثة‬ ‫هناك‬‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫وهي‬: (1‫التلميذ‬(‫التعليمية‬ ‫العملية‬ ‫حمور‬) (2‫املعرفة‬(‫املعرفة‬ ‫التعليم‬ ‫غاية‬) (3‫اجملتمع‬(‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫حمور‬) ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫خصائص‬ (1‫تكاملية‬ ‫وإمنا‬ ‫منفصلة‬ ‫غري‬. (2‫متغرية‬ ‫وإمنا‬ ‫اثبته‬ ‫ليست‬. (3‫فيها‬ ‫وجدت‬ ‫اليت‬ ‫البيئة‬ ‫ابختالف‬ ‫ختتلف‬ ‫لكنها‬‫و‬ ‫احدة‬‫و‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬.
  • 4. ‫يت‬ ‫ما‬ ‫اء‬‫و‬‫س‬ ‫البحث‬ ‫عن‬ ‫الناجتة‬ ‫اجلديدة‬ ‫األفكار‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫متغرية‬ ‫وإمنا‬ ‫اثبتة‬ ‫ليست‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬‫اته‬‫ر‬‫وقد‬ ‫ابملتعلم‬ ‫منها‬ ‫علق‬ ‫تنظيمها‬ ‫أسلوب‬‫و‬ ‫املعرفة‬ ‫بطبيعة‬ ‫أو‬ ‫فية‬‫ر‬‫املع‬ ‫وعملياته‬.‫وم‬ ‫ومستجداته‬ ‫اجملتمع‬ ‫بطبيعة‬ ‫أو‬‫كد‬‫يؤ‬ ‫مما‬ ‫ات‬‫ري‬‫متغ‬ ‫من‬ ‫فيه‬ ‫حيدث‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫من‬ ‫كل‬‫جمال‬ ‫يف‬ ‫ات‬‫ر‬‫التطو‬ ‫اكبة‬‫و‬‫م‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫وآخر‬ ‫حني‬ ‫بني‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫تطوير‬ ‫على‬ ‫العمل‬ ‫ضرورة‬‫املعرفة‬‫و‬ ‫ملتعلم‬ ‫اجملتمع‬‫و‬. ‫اجملتمعات‬ ‫لتباين‬ ‫نتيجة‬ ‫آخر‬ ‫إىل‬ ‫جمتمع‬ ‫من‬ ‫طبيعتها‬ ‫يف‬ ‫خمتلفة‬ ‫لكنها‬‫و‬ ‫احدة‬‫و‬ ‫املناهج‬ ‫أسس‬‫وفلسفتها‬ ‫كيبها‬‫تر‬ ‫اختالف‬‫و‬ ‫كد‬‫يؤ‬ ‫مما‬ ‫وتنظيمها‬ ‫املعرفة‬ ‫إىل‬ ‫هتا‬‫ر‬‫ونظ‬ ‫فيه‬ ‫املطلوب‬ ‫الدور‬‫و‬ ‫املتعلم‬ ‫إىل‬ ‫هتا‬‫ر‬‫ونظ‬ ‫احتياجاهتا‬‫و‬‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫اختالف‬ ‫ذلك‬ ‫العامل‬ ‫بلدان‬ ‫يف‬
  • 5. ‫األ‬ ‫متثل‬ ‫ئيسية‬‫ر‬ ‫اجتاهات‬ ‫ثالثة‬ ‫املناهج‬ ‫ميدان‬ ‫تسود‬‫اليت‬ ‫سس‬ ‫هي‬ ‫االجتاهات‬ ‫وهذه‬ ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫عليها‬ ‫يقوم‬: ‫األول‬ ‫االجتاه‬ ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫حمور‬ ‫هو‬ ‫املتعلم‬ ‫أن‬ ‫يرى‬ ‫و‬ ‫املنهج‬ ‫حمتوى‬ ‫الختيار‬ ‫أساسا‬ ‫السابقة‬ ‫اته‬‫رب‬‫وخ‬ ‫له‬‫و‬‫ومي‬ ‫اته‬‫ر‬‫وقد‬ ‫املتعلم‬ ‫من‬ ‫جيعل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذ‬‫تنظيمه‬. ‫ميثل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬(‫للمنهج‬ ‫النفسي‬ ‫األساس‬) ‫الثاين‬ ‫االجتاه‬ ‫حمور‬ ‫هي‬ ‫املعرفة‬ ‫أن‬ ‫يري‬‫بناء‬‫املنهج‬ ‫و‬ ‫اجلهود‬ ‫كافة‬‫توجه‬ ‫حيث‬ ‫األمهية‬ ‫يف‬ ‫شيء‬ ‫مياثلها‬ ‫ال‬ ‫اليت‬ ‫الغاية‬ ‫فة‬‫ر‬‫املع‬ ‫من‬ ‫جيعل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬‫لصب‬ ‫اإلمكاانت‬ ،‫تقليدية‬ ‫بصورة‬ ‫التالميذ‬ ‫عقول‬ ‫يف‬ ‫املعلومات‬ ‫ميثل‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬(‫للمنهج‬ ‫املعريف‬ ‫األساس‬). ‫الثالث‬ ‫االجتاه‬ ‫حمور‬ ‫هو‬ ‫اجملتمع‬ ‫أن‬ ‫يري‬‫بناء‬‫املنهج‬ ‫وثقافته‬ ‫وفلسفته‬ ‫حاجاته‬ ‫بكل‬ ‫اجملتمع‬ ‫يده‬‫ر‬‫ي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫كز‬‫ير‬ ‫االجتاه‬ ‫وهذا‬...‫اخل‬ ‫وهو‬‫ميثل‬(‫للمنهج‬ ‫واالجتماعي‬ ‫الفلسفي‬ ‫األساس‬.)
  • 6. ‫املن‬ ‫لبناء‬ ‫ئيسية‬‫ر‬‫ال‬ ‫األسس‬‫هج‬: ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫نفسية‬ ‫معرفية‬ ‫اجتماعية‬ ‫فلسفية‬
  • 7. ‫أوال‬: ‫غة‬ُّ‫ل‬‫ال‬ ‫يف‬ ‫الفلسفة‬: ‫مها‬ ،‫تني‬ّ‫يوانني‬ ‫ني‬َ‫لكلمت‬ ٌ‫اختصار‬ ‫هو‬ ‫فلسفة‬ ‫كلمة‬‫أصل‬:‫وتعين‬ ،‫فيلو‬:ّ‫ب‬ُ‫ح‬،‫وسوفيا‬:‫كمة؛‬ِ‫احل‬ ‫تعين‬ ‫كمة‬ِ‫احل‬ ّ‫ب‬ُ‫ح‬ ‫هو‬ ‫الفلسفة‬ ‫معىن‬ ّ‫ن‬‫إ‬ ‫أي‬. ‫أبهنا‬ ‫الفلسفة‬ ‫تعرف‬ ‫كما‬‫ي‬ ‫الذي‬ ‫العلم‬ ‫مقابل‬ ‫اهر‬‫و‬‫للظ‬ ‫البعيدة‬ ‫العلل‬ ‫عن‬ ‫البحث‬‫يبة‬‫ر‬‫الق‬ ‫العلل‬ ‫عن‬ ‫بحث‬ ‫هلا‬. ‫يكون‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫فيما‬ ‫الفلسفة‬ ‫تبحث‬ ‫بينما‬ ‫كائن‬‫هو‬ ‫فيما‬ ‫يبحث‬ ‫العلم‬ ‫أن‬ ‫أي‬.
  • 8. ‫الفلسفي‬ ‫العقدي‬ ‫األساس‬: ‫املنهج‬ ‫بناء‬ ‫أسس‬ ‫ما‬‫؟‬ ‫أسس‬ ‫بعة‬‫ر‬‫أ‬ ‫على‬ ‫يبىن‬ ‫أن‬ ‫البد‬ ‫جيد‬ ‫اسي‬‫ر‬‫د‬ ‫منهج‬ ‫أي‬ ‫إن‬: 1-‫الفلسفي‬ ‫األساس‬.2-‫النفسي‬ ‫األساس‬. 3-‫املعريف‬ ‫األساس‬.4-‫االجتماعي‬ ‫األساس‬. ‫احملت‬‫و‬ ‫األهداف‬ ‫وهي‬ ‫ي‬ ‫اس‬‫ر‬‫الد‬ ‫املنهج‬ ‫وعناصر‬ ‫مكوانت‬ ‫منها‬ ‫يشتق‬ ‫اليت‬ ‫هي‬ ‫األسس‬ ‫وهذه‬‫ائق‬‫ر‬‫وط‬ ‫وى‬ ‫التقومي‬ ‫أساليب‬‫و‬ ‫األنشطة‬‫و‬ ‫التعليمية‬ ‫الوسائط‬ ‫اىل‬ ‫وابإلضافة‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬.
  • 9. ً‫ال‬‫أو‬:‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫وعالقتها‬ ‫الفلسفة‬ ‫مفهوم‬. ً‫ا‬‫اثني‬:‫املنهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الفلسفات‬: •‫التقليدية‬ ‫الفلسفة‬. •‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬. •‫اإلسالمية‬ ‫الفلسفة‬‫التالية‬ ‫املقومات‬ ‫وتشمل‬: •‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬. •‫الكون‬ ‫حقيقة‬. •‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬. •‫احلياة‬ ‫حقيقة‬.
  • 10. ً‫ال‬‫أو‬:‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫وعالقتها‬ ‫الفلسفة‬ ‫مفهوم‬. ‫بية‬‫رت‬‫ابل‬ ‫الفلسفة‬ ‫عالقة‬:. ‫يف‬ ‫لإلنسان‬ ‫النظري‬ ‫عد‬ُ‫الب‬ ‫الفلسفة‬ ‫متثل‬ ‫حيث‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ‫الفلسفة‬ ‫بني‬ ‫وثيقة‬ ‫عالقة‬ ‫توجد‬‫املنهج‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫متثل‬ ‫حني‬ ‫يف‬ ‫احلياة‬ ‫االجتماعي‬ ‫النظام‬ ‫داخل‬ ‫ابإلنسان‬ ‫اخلاصة‬ ‫ية‬‫ر‬‫النظ‬ ‫للمفاهيم‬ ‫التطبيقي‬. ‫س‬ ‫ات‬‫ر‬‫ومها‬ ‫اجتاهات‬‫و‬ ‫مفاهيم‬ ‫إىل‬ ‫الفلسفة‬ ‫لقيم‬ ‫التطبيق‬ ‫هي‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ، ‫نظري‬ ‫نشاط‬ ‫فالفلسفة‬‫اجملتمع‬ ‫اد‬‫ر‬‫أف‬ ‫لدى‬ ‫كية‬‫لو‬
  • 11. ً‫ا‬‫اثني‬:‫املنهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الفلسفات‬: •‫التقليدية‬ ‫الفلسفة‬. •‫الثقايف‬ ‫اثه‬‫رت‬‫ب‬ ‫اإلنسان‬ ‫إملام‬ ‫على‬ ‫كز‬‫وتر‬. •‫وحفظه‬ ‫اث‬‫رت‬‫ال‬ ‫نقل‬ ‫هي‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫غاية‬. •‫املعريف‬ ‫ابجلانب‬ ‫يهتم‬ ‫املنهج‬. •‫املنهج‬ ‫لتنفيذ‬ ‫تكاز‬‫ر‬‫اال‬ ‫حمور‬ ‫ملعلم‬.
  • 12. •‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬. •‫لو‬ ‫ضرورة‬ ‫ال‬ ‫أنه‬ ‫على‬ ‫التقدمية‬ ‫الفلسفة‬ ‫يف‬ ‫بوية‬‫رت‬‫ال‬ ‫املدارس‬ ‫تتفق‬، ً‫ا‬‫مسبق‬ ‫منهج‬ ‫ضع‬ ‫احتياجاهتم‬‫و‬ ‫املتعلمني‬ ‫ميول‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫عد‬ُ‫ت‬ ‫أهنا‬ ‫رى‬ُ‫ت‬‫و‬. •‫ات‬‫رب‬‫اخل‬ ‫اكتساب‬ ‫على‬ ‫املتعلمني‬ ‫مساعدة‬ ‫املعلمني‬ ‫عمل‬. •‫فة‬‫ر‬‫املع‬ ‫على‬ ‫احلصول‬ ‫إىل‬ ‫بنفسه‬ ‫يسعى‬ ً‫ا‬‫إجيابي‬ ‫يكون‬ ‫املتعلم‬.
  • 13. •‫اإلسالمية‬ ‫الفلسفة‬. ‫هي‬ ‫ئيسة‬‫ر‬ ‫انب‬‫و‬‫ج‬ ‫بعة‬‫ر‬‫أ‬ ‫على‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يقوم‬:‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬.‫الكون‬ ‫حقيقة‬.‫حقي‬‫اإلنسان‬ ‫قة‬.‫حقيقة‬ ‫احلياة‬ 1.‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬: ‫املناهج‬ ‫على‬ ‫ذلك‬ ‫وأتثري‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬: •‫احلياة‬‫و‬ ‫اإلنسان‬‫و‬ ‫الكون‬ ‫يف‬ ‫فاعلة‬ ‫إجيابية‬ ‫حقيقة‬ ‫اإلهلية‬ ‫احلقيقة‬.‫اإلسال‬ ‫فالتصور‬‫احلقيقة‬ ‫من‬ ‫يبدأ‬ ‫مي‬ ‫كله‬‫الوجود‬ ‫عنها‬ ‫يصدر‬ ‫اليت‬ ‫اإلهلية‬. •‫له‬ ‫يك‬‫ر‬‫ش‬ ‫ال‬ ‫وحده‬ ‫هلل‬ ‫بودية‬ُ‫الع‬ ‫هللا‬ ‫بوجود‬ ‫اإلميان‬ ‫ميثل‬. •‫اآلخر‬ ‫اليوم‬‫و‬ ، ‫ورسله‬ ، ‫كتبه‬‫و‬ ، ‫ومالئكته‬ ، ‫تعاىل‬ ‫ابهلل‬ ‫اإلميان‬ ‫تشمل‬ ‫اإلسالم‬ ‫عقيدة‬. •‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫القرآن‬ ‫من‬ ‫يعته‬‫ر‬‫ش‬ ‫املسلم‬ ‫يستمد‬:ِ‫اب‬َ‫ت‬ِ‫ك‬ْ‫ل‬‫ا‬ ِ‫يف‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ط‬َّ‫ر‬َ‫ف‬ ‫ا‬َّ‫م‬ ﴿﴾ ‫ء‬ ْ‫ي‬ َ‫ش‬ ‫ن‬ِ‫م‬)‫األنعام‬38.
  • 14. ‫ي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ، ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫على‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬ ‫أتثري‬‫لي‬: •‫الثاين‬ ‫املصدر‬ ‫هي‬ ‫السنة‬‫و‬ ، ‫املعرفة‬‫و‬ ‫للعلم‬ ‫األول‬ ‫املصدر‬ ‫هو‬ ‫القرآن‬. •‫العبودية‬ ‫حقيقة‬ ‫وبني‬ ‫بينها‬ ‫ارق‬‫و‬‫الف‬‫و‬ ‫األلوهية‬ ‫حقيقة‬. •‫اإلسالمية‬ ‫العقيدة‬ ‫جوهر‬ ‫التوحيد‬. •‫تعاىل‬ ‫هلل‬ ‫اإلنسان‬ ‫به‬ ‫توجه‬ ‫طاملا‬ ‫كله‬‫اإلنساين‬ ‫النشاط‬ ‫تشمل‬ ‫لعبادة‬.
  • 15. ‫الكون‬ ‫حقيقة‬: ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫الكون‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬: •، ً‫ا‬‫هادف‬ ً‫ا‬‫خلق‬ ‫تعاىل‬ ‫هلل‬ ‫خملوق‬ ‫اإلسالم‬ ‫يف‬ ‫الكون‬‫قال‬‫تعاىل‬:َّ‫الس‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿ِ‫ع‬ َ‫ال‬ ‫ا‬َ‫م‬ُ‫ه‬َ‫ن‬ْ‫ي‬َ‫ب‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ َ‫ض‬ْ‫َر‬ْ‫األ‬َ‫و‬ َ‫اء‬َ‫م‬َ‫ني‬ِ‫ب‬ ‫األنبياء‬ ﴾16. •‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫هللا‬ ‫خلق‬ ‫من‬ ‫وهو‬ ‫وشهادة‬ ‫غيب‬ ‫اإلسالمي‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫الكون‬:ِ‫ب‬ْ‫ي‬َ‫غ‬ْ‫ل‬‫ا‬ ُ ِ‫امل‬َ‫﴿ع‬‫﴾السجدة‬ ِ‫ة‬َ‫اد‬َ‫َّه‬‫الش‬َ‫و‬6 •‫هللا‬ ‫علمنا‬ ‫كما‬‫بوجوده‬ ‫تسليم‬ ‫إميان‬ ‫به‬ ‫نؤمن‬ ‫وحنن‬ ، ‫اجلن‬‫و‬ ‫املالئكة‬‫و‬ ‫كالروح‬‫املغيب‬ ‫فالكون‬. •‫ه‬ ‫تتناول‬ ‫أن‬ ‫املناهج‬ ‫اجب‬‫و‬ ، ‫السماء‬‫و‬ ، ‫القمر‬‫و‬ ‫كالشمس‬‫لنا‬‫و‬‫ح‬ ‫حنسه‬ ‫ما‬ ‫كل‬‫فهو‬ ‫املشهود‬ ‫الكون‬ ‫أما‬‫اجلانب‬ ‫ذا‬ ‫اميسه‬‫و‬‫ون‬ ‫هللا‬ ‫انني‬‫و‬‫ق‬ ‫اكتشاف‬‫و‬ ‫التفكري‬‫و‬ ‫اسة‬‫ر‬‫ابلد‬ ‫الكون‬ ‫من‬.
  • 16. ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫على‬ ‫الكون‬ ‫حقيقة‬ ‫أتثري‬: •‫ابهلل‬ ‫الدائم‬ ‫تباط‬‫ر‬‫اال‬ ‫على‬ ‫املتعلم‬ ‫بية‬‫ر‬‫ت‬. •‫هللا‬ ‫سخر‬ ‫ما‬ ‫كل‬‫ملعرفة‬ ‫العمل‬ ‫على‬ ‫املتعلم‬ ‫يب‬‫ر‬‫تد‬. •‫وشهادة‬ ‫غيب‬ ‫الكون‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬. •‫ير‬‫ر‬‫تق‬ ‫يف‬ ‫وهنائية‬ ، ‫الداللة‬ ‫قطعية‬ ‫القرآن‬ ‫نصوص‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬‫احلقيقة‬.
  • 17. ‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬: ‫اإلسالم‬ ‫التصور‬ ‫يف‬ ‫اإلنسان‬ ،‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫اإلنسان‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬: •‫فكان‬ ‫روحه‬ ‫من‬ ‫فيه‬ ‫نفخ‬ ‫مث‬ ، ‫طني‬ ‫من‬ ‫هللا‬ ‫خلقه‬ ، ‫الكون‬ ‫خملوقات‬ ‫أكرم‬ ‫من‬. •‫تعاىل‬ ‫قال‬ ‫لعبادته‬ ‫هللا‬ ‫خلقه‬:َّ‫ال‬ِ‫إ‬ َ‫نس‬ِْ‫اإل‬َ‫و‬ َّ‫ن‬ِْ‫اجل‬ ُ‫ت‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿﴾ ِ‫ون‬ُ‫د‬ُ‫ب‬ْ‫ع‬َ‫ي‬ِ‫ل‬)‫ايت‬‫ر‬‫الذا‬56. ( •‫من‬ ‫اإلنسانية‬ ‫الطبيعة‬ ‫تتكون‬: 1-‫روح‬.2-‫عقل‬.3-‫نفس‬.4-‫جسد‬.
  • 18. ‫م‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ‫تتضمن‬ ‫أن‬ ‫ميكن‬ ‫اإلنسان‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬‫يلي‬ ‫ا‬: •‫ه‬ ‫يف‬ ‫هللا‬ ‫خملوقات‬ ‫من‬ ‫خملوق‬ ‫أنه‬ ‫كنا‬‫أدر‬ ‫إذا‬ ‫إال‬ ‫اإلنسان‬ ‫حقيقة‬ ‫اك‬‫ر‬‫إد‬ ‫ميكن‬ ‫ال‬‫الكون‬ ‫ذا‬. •‫األرض‬ ‫يف‬ ‫مستخلف‬ ‫اإلنسان‬. •‫اآلخرة‬ ‫يف‬ ‫مبصريه‬ ‫الدنيا‬ ‫يف‬ ‫اإلنسان‬ ‫كة‬‫حر‬ ‫بط‬‫ر‬. •‫هللا‬ ‫مع‬ ‫سالم‬ ‫يف‬ ‫يكون‬ ‫حني‬ ‫أقومها‬ ‫و‬ ‫حاالته‬ ‫خري‬ ‫يف‬ ‫يكون‬ ‫اإلنسان‬.
  • 19. ‫احلياة‬ ‫حقيقة‬: ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬ ‫يف‬ ‫وأتثريها‬ ‫احلياة‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬: •‫وآخرة‬ ‫دنيا‬ ‫اإلسالم‬ ‫يف‬ ‫احلياة‬. •‫لإلنسان‬ ‫ابتالء‬ ‫دار‬ ‫الدنيا‬ ‫احلياة‬. •‫هللا‬ ‫منهج‬ ‫وفق‬ ‫يسري‬ ‫أن‬ ‫ينبغي‬ ‫احلياة‬ ‫شؤون‬ ‫من‬ ‫شأن‬ ‫كل‬. •‫تعاىل‬ ‫قال‬ ً‫ا‬‫ونصب‬ ً‫ا‬‫تعب‬ ‫احلياة‬ ‫هذه‬ ‫يف‬ ‫جعل‬ ‫أن‬ ‫هللا‬ ‫حكمة‬ ‫من‬:ِْ‫اإل‬ ‫ا‬َ‫ن‬ْ‫ق‬َ‫ل‬َ‫خ‬ ْ‫د‬َ‫ق‬َ‫ل‬﴿﴾ ‫د‬َ‫ب‬َ‫ك‬ ِ‫يف‬ َ‫ن‬‫ا‬َ‫نس‬)‫البلد‬4. (
  • 20. ‫يلي‬ ‫ما‬ ‫على‬ ‫التأكيد‬ ، ‫تتضمن‬ ‫احلياة‬ ‫إىل‬ ‫اإلسالم‬ ‫نظرة‬ ‫ضوء‬ ‫يف‬ ‫اسية‬‫ر‬‫الد‬ ‫املناهج‬: •‫احلياة‬ ‫من‬ ‫النوع‬ ‫هلذا‬ ‫األرض‬ ‫وهيأ‬ ‫هللا‬ ‫خلقها‬ ‫احلياة‬. •‫املخلوقات‬ ‫هذه‬ ‫قمة‬ ‫هو‬ ‫اإلنسان‬ ‫أن‬‫و‬ ، ‫ُمم‬‫أ‬ ‫األرض‬ ‫وجه‬ ‫على‬ ‫يدب‬ ‫ما‬ ‫كل‬. •‫تعاىل‬ ‫قال‬ ، ‫هللا‬ ‫برزق‬ ‫لني‬‫و‬‫مكف‬ ‫األحياء‬:َّ‫ال‬ِ‫إ‬ ِ‫ض‬ْ‫َر‬ْ‫األ‬ ِ‫يف‬ ‫ة‬َّ‫ب‬‫ا‬َ‫د‬ ‫ن‬ِ‫م‬ ‫ا‬َ‫م‬َ‫و‬ ﴿‫هود‬ ﴾ ‫ا‬َ‫ه‬ُ‫ق‬ْ‫ز‬ِ‫ر‬ َِِّ‫ل‬َّ‫ل‬‫ا‬ ‫ى‬َ‫ل‬َ‫ع‬6 •‫ومشكالهتا‬ ‫احلياة‬ ‫ومصاعب‬ ‫املكاره‬ ‫على‬ ‫الصرب‬ ‫املتعلمني‬ ‫تعويد‬.
  • 21. ‫كسية‬‫كاملار‬‫املادية‬ ‫الفلسفات‬ ‫أما‬-ً‫ال‬‫مث‬–‫ماده‬ ‫احلياة‬‫و‬ ‫موجود‬ ‫إله‬ ‫ال‬ ‫أبنه‬ ‫تؤمن‬ ‫فهي‬‫ابلكون‬ ‫وتؤمن‬ ‫ح‬ ‫من‬ ‫وحتمية‬ ‫الطبيعة‬ ‫خملوقات‬ ‫من‬ ‫خملوق‬ ‫اإلنسان‬ ‫أن‬ ‫وترى‬ ‫املغيب‬ ‫الكون‬ ‫وتنكر‬ ‫املشهود‬‫أن‬‫و‬ ‫املادة‬ ‫تميات‬ ‫ميال‬ ‫احلياه‬‫دوموت‬‫اآلخرة‬ ‫احلياة‬ ‫تنكر‬ ‫فهي‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫شيء‬ ‫وال‬ ‫ذلك‬ ‫قبل‬ ‫شيء‬ ‫ال‬. ‫املعىن‬ ‫هبذا‬ ‫والفلسفة‬:‫اجملتم‬ ‫وحياة‬ ‫اإلنسان‬ ‫حياة‬ ‫توجه‬ ‫فهي‬ ‫للحياة‬ ‫ونظام‬ ‫منهج‬ ‫هي‬‫وعالقاته‬ ‫كه‬‫سلو‬ ‫يف‬ ‫ع‬ ‫الف‬‫و‬ ، ‫الثقافية‬‫و‬ ، ‫االجتماعية‬‫و‬ ‫االقتصادية‬‫و‬ ‫السياسية‬ ‫ومؤسساته‬ ‫ونظمه‬ ، ‫تباطاته‬‫ر‬‫ا‬‫و‬، ‫بوية‬‫رت‬‫ال‬‫و‬ ، ‫األدبية‬‫و‬ ، ‫نية‬ ‫اإلعالنية‬‫و‬ ، ‫اإلعالمية‬‫و‬...‫إخل‬.
  • 22. ‫؟‬ ‫فلسفة‬ ‫بال‬ ‫يعيش‬ ‫أن‬ ‫جمتمع‬ ‫أو‬ ‫إنسان‬ ‫يستطيع‬ ‫هل‬ ‫هذا‬ ‫كل‬‫بعد‬ ‫ا‬ ‫العلوم‬ ‫ومناهج‬ ‫خاصة‬ ‫بصفة‬ ‫الدينية‬ ‫العلوم‬ ‫فمناهج‬ ، ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫مناهج‬ ‫مهمة‬ ‫وهذه‬ ‫يستطيع‬ ‫ال‬‫عامة‬ ‫بصفة‬ ‫لكونية‬ ‫ا‬‫و‬ ‫اإلنسان‬ ‫تزود‬ ‫الدين‬ ‫فعلوم‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫لإلنسان‬ ‫الفلسفي‬ ‫التصور‬ ‫رسم‬ ‫يف‬ ‫تتعاون‬ ‫أن‬ ‫البد‬، ‫العقيدي‬ ‫ابلتصور‬ ‫جملتمع‬ ‫منه‬ ‫التابع‬ ‫االجتماعي‬ ‫التصور‬‫و‬. ‫على‬ ‫يقيمون‬ ‫اليت‬ ‫ات‬‫ر‬‫املها‬‫و‬ ‫املعلومات‬‫و‬ ‫ايت‬‫ر‬‫ابلنظ‬ ‫اجملتمع‬‫و‬ ‫الفرد‬ ‫تزود‬ ‫الكونية‬ ‫العلوم‬‫و‬‫املؤسسات‬‫و‬ ‫النظم‬ ‫أساس‬ ‫تباطات‬‫ر‬‫اال‬‫و‬ ‫العالقات‬ ‫وحدود‬. ‫ا‬ ‫هذا‬ ‫بية‬‫رت‬‫ال‬ ‫مناهج‬ ‫أغفلت‬ ‫فإذا‬ ‫املتميزة‬ ‫وشخصيته‬ ‫اخلاصة‬ ‫هويته‬ ‫هي‬ ‫اجملتمع‬ ‫فلسفة‬ ‫إن‬‫قابل‬ ‫يصبح‬ ‫اجملتمع‬ ‫فإن‬ ‫هلدف‬ ‫فيه‬ ‫هللا‬ ‫فطرة‬ ‫استقامة‬ ‫عن‬ ‫اف‬‫ر‬‫االحن‬‫و‬ ‫الثقايف‬ ‫لالستالب‬. ‫يف‬ ‫األفكار‬‫و‬ ‫املبادئ‬‫و‬ ‫العقائد‬ ‫تللك‬ ‫غرس‬ ‫هي‬ ‫ي‬ ‫املدرس‬ ‫للمنهج‬ ‫األوىل‬ ‫الوظيفة‬ ‫تصبح‬ ‫ذلك‬ ‫وعلى‬، ‫املتعلمني‬ ‫نفوس‬ ‫األ‬‫و‬ ‫املبادئ‬‫و‬ ‫العقائد‬ ‫هذه‬ ‫ضوء‬ ‫على‬ ‫املدروسة‬ ‫ات‬‫ر‬‫ا‬‫ر‬‫الق‬ ‫اختاذ‬‫و‬ ، ‫مبقتضاها‬ ‫السلوك‬ ‫على‬ ‫تعويدهم‬‫فكار‬.