Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

رسالة المؤتمر5

368 views

Published on

رسالة الإمام حسن البنا - المؤتمر الخامس

Published in: Leadership & Management
  • Be the first to comment

رسالة المؤتمر5

  1. 1.     
  2. 2. االلمامااامم االلششههييدد ححسسنن االلببنناا
  3. 3. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة
  4. 4. ل شـك أـن المؤتمـر الخاماـس ماـن أهـم المؤتمرات التـي عقدها الخووان في أواخور الثلثيينيات الميلدية مان هذا القرن. في هذا المؤتمر تكلم الستاذ الماام البنا عن.... • غاية الخووان وعن ماناهجهم، وعن وسائلهم.. • وعـن ماوقفهـم ماـن الهيئات والحزاب، ماوقفهـم أيضًـا مان الدول الكبرى.. • ثيم أنهى كلمته بحديث عن التضحية وعن الجهاد وهي الدعائم التي قام عليها الدين السلماي في عهد السلف الكرام رضوان ال تعالى عليهم.. • ثيم بث المال في نفوس الخووان، وأنهم قادرون- بإذن ال- على أن يعيدوا هذا المجد مارةً أخورى لو سلكوا ماا سلكه السلف الكرام بهمة وعزيمة. والحقي قة أن الرسالة ملي ئة بالمعا ني الشيّ قة الجزلة، وتتناول الكث ير من المعا ني ال تي تشكل محاور أساسية في دعوة الخوان.
  5. 5. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان: كنـت أود أـن نظـل دائمًـا نعمـل ول نتكلـم, وأـن نكل للعمال وحدهــا الحديــث عن الخووان وخوطوات الخووان.. وكنـت أحـب أـن تتصـل خوطواتكـم اللحقـة بخطواتكم السابقة في هدوء وسكون مان غير هذا الفاصل الذي نحدد به جهاد عشر سنوات ماضت.. لنستأنف مارحلة أخورى مان ماراحل الجهاد الدائب في سبيل تحقيق فكرتنا الساماية. تغليب العمل على القول
  6. 6. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان : ولكنكم أردتم هذا, وأحببتم أن تسعدونا بهذا الجتماع الشامال فشكرًا لكم, و ل بأس أن ننتهز هذه الفرصة الكريمة... فنستعرض نتائجنا  ونراجع فهرس أعمالنا  ونستوثيق مان ماراحل طريقنا  ونحدد الغاية والوسيلة  فتتضح الفكرة المبهمة  و تصحح النظرة الخاطئة  و تعلم الخطوة المجهولة  وتتم الحلقة المفقودة  ويعرف الناس الخووان المسلمين على حقيقة دعوتهم  مان غير لبس ول غموض. الهدف من المؤتمر النتيجة المرجوة
  7. 7. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان : ل بأس بهذا, ول بأس بأن يتقدم إلينا مان وصلته هذه الدعوة ومان سمع أو قرأ هذا البيان, برأيه في.. • غايتنا • و وسيلتنا • و خوطواتنا... حدود سماعنا للخر فنأخوـذ الصـالح ماـن رأيـه, وننزل علـى الحـق مان ماشورته.. فإصصن الديصصن النصصصيحة لله ولرسصوله ولكتابصه ولئممصة المسلمين وعامتهم. قبول النصح
  8. 8. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان : أجدني في غنى عن تحيتكم وشكركم, وعن وصف ماا يغمرني مان السعادة بموقفي هذا بينكم, ومان السرور والفرح بلقائكم ومان المال العظيم بمؤازرتكم وتوفيق ال إياكم. أجدنـي فـي غنـى عـن بيان هذا كلـه بهذا الفيـض مان العواطف النبيلة الذي يغمر هذا الجتماع.. فكان كل ماا فيه ينطق بالحب العميق والرتباط الوثييق والخووّة الصادقة والتعاون المكين, ووفقكم ال لخير ماا يحب ويرضى . الخوة والحب في ا
  9. 9. مامااا تتررككزز ععللييهه االلممققددماماةة 1 تغليب العمل على القول . 2 المثابرة والدأب على تحقيق الهداف . 3 الهدف والنتيجة المرجوة مان الحديث عما تم مان أعمال . 4 حدود سماعنا للخور وقبول الصالح مان نصحه . 5 الخووّة والحب في ال بين الإخووان. .
  10. 10. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: طالعـت كثيرًا وجربـت كثيرًا وخوالطـت أوساطًا كثيرة وشهدت حوادث عدة, فخرجــت ماــن هذه السياحة القصـيرة المدى الطويلـة المراحـل بعقيدة ثيابتة ل تتزلزل, هي أن: السعادة التي ينشدها الناس جميعًا إنما تفيض عليهم ماـن نفوسـهم وقلوبهـم, ول تأتيهـم مان خوارج هذه القلوب أبدًا, وأـن الشقاء الذي يحيـط بهم ويهربون مانه إنما يصيبهم بهذه النفوس والقلوب كذلك.. وإـن القرآـن الكريـم يؤيـد هذا المعنـى ويوضحـه, ذلك قول ال تعالى: {إِقنّ الَيّّ ل يُوا غَيّيِّررُوا ماَيّا بِققَيّوْمٍمٍ ح حَيّتّى يُوا غَيّيِّررُوا وا . ( ماَيّا بِقأَيّنْمٍفُوا سِقهِقمْمٍ} (الرعد: 11 منزلة القلب وأعماله
  11. 11. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة منزلة القلب وأعماله
  12. 12. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: اعتقدت هذا واعتقدت إلى جانبه أنه ليست هناك نظم ول تعاليم تكفل سعادة هذه النفوس البشرية وتهدي الناس إلى الطرق لهذه السعادة كتعاليم السلم الحنيف الفطرية الواضحة. ولهذا وقفت نفسي مانذ نشأت على غاية واحدة هي إرشاد الناس إلى السلم حقيقة و عملً.. المسئولية الفردية ولهذا كانت فكرة الخووان المسلمين إسلمايةً بحتةً في غايتها وفي وسائلها, ل تتصل بغير السلم في شيء. حقيقة فكرة الإخوان المسلمين
  13. 13. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: ظلـت هذه الخواطـر حديثًـا نفسـانيّا وماناجاةـً روحيةـً بها في نفسي لنفسي, وقد أفضي بها إلى كثير مامن حولي, وقد تظهر في شكل دعوة فردية أو خوطابة وعظية أو درس في المساجد إذا سنحت فرصة التدريس, أو حث لبعـض الصـدقاء والعلماء علـى بذل الهمـة وماضاعفة المجهود, في إنقاذ الناس وإرشادهم إلى ماا في السلم مان خوير. ثيـم كانـت فـي ماصـر وغيرهـا ماـن بلدان العالـم السلماي حوادث عدة ألهبـت نفسـي وأهابـت كواماـن فـي قلبي, ولفتت نظري إلى وجوب الجد والعمـل, وسـلوك طريق التكوين بعد التنبيه, والتأسيس بعد التدريس. ضرورة تحويل همسات القلوب لواقع ملموس
  14. 14. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: ولقد أخوذت أفاتح كثيرا مان كبار القوم في... وجوب النهوض و العمل  وسلوك طريق الجد والتكوين  فكنـت أجـد التثـبيط أحيانًـا والتشجيـع أحيانًـا والتريـث أحيانًا, ولكني لم أجد ماا أريد مان الهتمام بتنظيم الجهود العملية. الفرق بين الجد و التثبيط وماـن الوفاء أذكـر فـي هذا المقام المرحوم أحمـد باشا تيمور أفسـح الـ لـه فـي جنتـه, فمـا رأيتـه إل ماثالً للهمـة المتوثيبة والغيرة المتوقدة, وماا تحدثيت إليه في شأن مان شئون الماة العاماة إل وجدت العقل الكامال والستعداد التام واللمام الشامال وترقب ساعة العمل, فرحمه ال وأجزل ماثوبته . عدم نسيان الفضل
  15. 15. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: ولّيت وجهي شطر الصدقاء والخووان مامن جمعني وإياهــم عهــد الطلــب وصدق الود والشعور بالواجب, فوجدت استعدادًا حسنًا, و كان أسرعهم إلـى ماشاركتـي عبـء التفكيـر وأكثرهـم اقتناعًا بوجوب العمل في إسراع وهمة الخووان الفضلء: 1 أحمد أفندي السكري ) 2 والـخ المفضال المرحوم الشيـخ حاماد ) عسكرية أسكنه ال فسيح جنته 3 والخ الشيخ أحمد عبد الحميد ) وكثير غيرهم.
  16. 16. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: وكان عهدًا وكان ماوثيقًـا أـن يعمـل كـل مانـا لهذه الغايـة, حتى يتحول العرف العام في الماة إلى وجهة إسلماية صالحة. عهد ا ليس يعلم أحد إل ال كم مان الليالي كنا نقضيها نستعرض حال الماة ، وماا وصلت إليه في ماختلف ماظاهر حياتها، ونحلل العلـل والدواء، ونفكـر فـي العلج وحسـم الداء, ويفيـض بنا التأثير لما وصلنا إليه إلى حد البكاء استشعار الهم وكم كنا نعجب إذ نرى أنفسنا في ماثل هذه المشغلة النفسانية العنيفة و الخليون هاجعون يتسكعون بين المقاهي و يترددون على أندية الفساد والتلف , فإذا سألت أحدهم عما يحمله على هذه الجلسـة الفارغة المملـة قال لـك: أقتـل الوقـت, و ماا دري هذه المسكين أن مان يقتل وقته إنما يقتل نفسه, فإنما الوقت هو الحياة أهمية الوقت للدعاة
  17. 17. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: كنا نعجب لهؤلء الناس وكثير مانهم مان المثقفين, ومان هم أولى مانا بحمل هذا العبء, ثيم يقول بعضنا لبعض: 1 أليس هذا داءً مان أدواء الماة ولعله أخوطرها . 2 أل تفكر في مارضها. . 3 وأل تعمل لعلج نفسها. . ولهذا وأماثالـه نعمـل ولصـلح هذا الفسـاد, وقفنـا أنفسنا فنتعزى ونحمد ال على أن جعلنا مان الداعين إليه العامالين لدينه. الهتمام بأمر المسلمين
  18. 18. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة أيها الخوان الكرام: وعمل الزمان عمله فتفرقنا نحن الربعة فكان أحمد أفندي السكري بالمحمودية, وكان المرحوم الشيخ حاماد عسكرية بالزقازيـق, وكان الشيـخ أحمـد عبـد الحميـد بكفر الدوار, وكنت بالسماعيلية أذكر قول الشاعر : بالشام أهلي وبغداد الهوى وأنا بالرقمتين وبالفسطاط جيراني وفي السماعيلية أيها الخووان وضعت أول نواة تكوينية للفكرة , وظهرت أول هيئة ماتواضعة نعمل ونحمل لوائها نعاهـد الـ علـى الجنديـة التاماـة فـي سـبيلها تحـت اسم (الخووان المســلمون)، وكان ذلــك فـي ذي القعدة سنة 1347 هـ . الثمار الحلوة
  19. 19. مامااا ييررككزز ععللييهه ههذذاا االلممححوورر 1 مانزلة القلب وأعماله . 2 حقيقة فكرة الإخووان المسلمين . 3 ضرورة تحويل همسات القلوب لواقع مالموس . 4 الفرق بين الجد والتثبيط . 5 عدم نسيان الفضل . 6 عهد ال . 7 استشعار الهم . 8 أهمية الوقت للدعاة . 9 الهتمام بأمار المسلمين . 10 الثمار الحلوة .
  20. 20. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة واسمحوا لي إخوواني استخدام هذا التعبير, و لست أعنـي بـه أـن للخووان المسـلمين إسـلماًا جديدًا غير السـلم الذي جاء بـه سـيدنا ماحمـد صـلى الـ عليه وسلم عن ربه. وإنمـا أعنـي أـن كثيرًا ماـن المسـلمين فـي كثيـر مان العصـور خولعوا عـن السـلم نعوتاً وأوصـافاً ورسومااً ماــن عنــد أنفســهم, واســتخدماوا مارونتــه وسعته استخداماًا ضارّا ماع أنها لم تكن إل للحكمة الساماية, فاخوتلفوا في ماعنى السلم اخوتلفًا, وانطبعت للسلم فـي نفـس أبنائـه صـور عدة تقرب أـو تبعـد أـو تنطبق علـى السـلم الول الذي ماثلـه رسـول الـ وأصحابه خوير تمثيل.
  21. 21. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة فمن الناس مان ل يرى السلم شيئًا غير حدود العبادة الظاهرة فإـن أداهـا أـو رأـى ماـن يؤديها اطمأن إلى ذلك و رضي به و حسبه قد وصل على لـب السـلم, وذلـك هـو المعنـى الشائـع عنـد عاماة المسلمين . وماـن الناس ماـن يرى السـلم إل الخلـق الفاضل والروحانيـة الفياضـة, والغذاء الفلسـفي الشهي للعقـل والروح, والبعــد بهمـا عن أدران المادة الطاغية الظالمة.
  22. 22. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة ومانهم مان يقف إسلماه عند حد العجاب بهذه المعاني الحيوية العمليـة فـي السـلم فل يتطلـب النظـر إلـى غيرهـا ول يعجبه التفكير في سواها . ومانهـم ماـن يرى السـلم نوع ماـن العقائـد الموروثية والعمال التقليدية التي ل غناء فيها ول تقدم ماعها, فهو ماتبرم بالسلم و بكل ماا يتصل بالسلم , و تجد هذا المعنى واضحا في نفوس كثيـر ماـن الذيـن ثيقفوا ثيقافـة أجنبيـة ولـم تتـح لهـم فرص حسن التصـال بالحقائـق السـلماية فهـم لـم يعرفوا عـن السـلم شيئًا أصلً, أو عرفوه صورة ماشوهة بمخالطة مان لم يحسنوا تمثيله مان المسلمين . وتحت هذه القسام جميعًا تندرج أقسام أخورى يختلف نظر كل مانهـا إلـى السـلم عـن نظـر الخوـر قليلً أـو كثيرًا, وقليـل مان الناس أدرك السـلم صورة كامالة واضحة تنتظم هذه المعاني جميعًا . نظرة عموم الناس للسلم
  23. 23. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة هذه الصور المتعددة للسلم الواحد في نفوس الناس جعلتهم يختلفون اخوتلفـا بيناً فـي فهـم الخووان المسـلمين وتصور فكرتهم . فمـن الناس ماـن يتصـور الخووان المسـلمون جماعـة وعظية إرشاديـة كـل همهـا أـن تقدم للناس العظات فتزهدهـم فـي الدنيا وتذكرهم بالخورة . ومانهم مان يتصور الخووان المسلمين طريقة صوفية تعني بتعليم الناس ضروب الذكر و فنون العبادة و فنون العبادة و ماا يتبع ذلك مان تجرد وزهادة. و مانهم مان يظنهم جماعة نظرية فقهية كل نظرهم أن تقف عند طائفـة ماـن الحكام تجادل فيهـا و تناضـل عنهـا, وتحمل الناس عليها و تخاصم أو تسالم مان لم يسلم بها ماعها . نظرة عموم الناس للخوان
  24. 24. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة وقليصل من الناس خالطوا الخوان المسلمين وامتزجوا بهم ولم... • يقفوا عند حدود السماع • يخلعوا علـــى الخووان المسلمين إسلمااً يتصورنه هم فعرفوا حقيقتهم و أدركوا كل شيصصء عصصن دعوتهم علما وعمل ..
  25. 25. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة 1 ) نحـن نعتقـد أـن أحكام السـلم و تعاليمـه شامالـة تنتظم ) شؤون الناس في الدنيا و الخورة , و أن الذين يظنون أن هذه التعاليم إنما تتناول الناحية العبادية أو الروحية دون غيرها مان النواحي ماخطئون في هذا الظن , فالسلم... عقيدة و عبادة ووطن و جنسية ودين ودولة وروحانية وعمل وماصحف وسيف والقرآن الكريم ينطق بذلك كله و يعتبره مان لب السلم و ماـن صـميمه و يوصـي بالحسـان فيـه جميعـه , و إلى هذا تشير الية الكريمة : {وَيّابْمٍتَيّغِق فِقيمَيّا آتَيّاكَيّ الُوا الدّارَيّ الخوِقرَيّةَيّ وَيّل تَيّنْمٍسَيّ نَيّصِقيبَيّكَيّ ماِقنَيّ الدُّنْمٍيَيّا وَيّأَيّحْمٍسِقنْمٍ كَيّمَيّا أَيّحْمٍسَيّـنَيّ الُوا ـ إِقلَيّيْمٍكَيّ} ( (القصص: 77 االلششمموولل
  26. 26. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و إنك لتقرأ في القرآن و في الصلة إن شئت قول ا تبارك و تعالي .. في العقيدة و العبادة : {وَيّماَيّا أُوا ماِقرُوا وا إِقلّ لِ لِقيَيّعْمٍبُوا دُوا وا الَيّ ماُوا خْمٍلِقصِقـينَيّ لَيّهُوا ـ الدِّرينَيّـ حُوا نَيّفَيّاءَيّـ وَيّيُوا قِقيمُوا وا الصّلةَيّ وَيّيُوا ؤْمٍتُوا وا . ( الزّكَيّاةَيّ وَيّذَيّلِقكَيّ دِقينُوا الْمٍقَيّيِّرمَيّةِق} (البينة: 5 فـي الحكـم والقضاء و السـياسة : { فَيّل وَيّرَيّبِّركَيّ ل يُوا ؤْمٍماِقنُوا ونَيّ حَيّتّى يُوا حَيّكِّرمُوا وكَيّ فِقيمَيّا شَيّجَيّرَيّ بَيّيْمٍنَيّهُوا مْمٍ ثيُوا مّ ل يَيّجِقدُوا وا فِقـي أَيّنْمٍفُوا سِقـهِقمْمٍ حَيّرَيّجاً ماِقمّـا قَيّضَيّيْمٍتَيّـ وَيّيُوا سَيّـلِّرمُوا وا تَيّسْمٍلِقيماً} ( (النساء: 65
  27. 27. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و إنك لتقرأ في القرآن و في الصلة إن شئت قول ا تبارك و تعالي .. فـي الدين و التجارة : {يَيّـا أَيّيُّهَيّـا الّذِقينَيّ آماَيّنُوا وا إِقذَيّا تَيّدَيّايَيّنْمٍتُوا مْمٍـ بِقدَيّيْمٍنٍ ح إِقلَيّى أَيّجَيّلٍ ح ماُوا سَيّمّى فَيّاكْمٍتُوا بُوا وهُوا وَيّلْمٍيَيّكْمٍتُوا بْمٍ بَيّيْمٍنَيّكُوا مْمٍ كَيّاتِقبٌ ب بِقالْمٍعَيّدْمٍلِق وَيّل يَيّأْمٍبَيّ كَيّاتِقبٌ ب أَيّنْمٍ يَيّكْمٍتُوا بَيّ كَيّمَيّا عَيّلّمَيّهُوا الُوا فَيّلْمٍيَيّكْمٍتُوا بْمٍ وَيّلْمٍيُوا مْمٍلِقلِق الّذِقي عَيّلَيّيْمٍهِق الْمٍحَيّقُّ وَيّلْمٍيَيّتّقِق الَيّ رَيّبّهُوا وَيّل يَيّبْمٍخَيّسْمٍ ماِقنْمٍهُوا شَيّيْمٍئاً فَيّإِقنْمٍ كَيّانَيّ الّذِقي عَيّلَيّيْمٍهِق الْمٍحَيّقُّ سَيّفِقيهاً أَيّوْمٍ ضَيّعِقيفاً أَيّوْمٍ ل يَيّسْمٍتَيّطِقيعُوا أَيّنْمٍ يُوا مِقلّ هُوا وَيّ فَيّلْمٍيُوا مْمٍلِقلْمٍ وَيّلِقيُّهُوا بِقالْمٍعَيّدْمٍلِق وَيّاسْمٍتَيّشْمٍهِقدُوا وا شَيّهِقيدَيّيْمٍنِق ماِقنْمٍ رِقجَيّالِقكُوا مْمٍ فَيّإِقنْمٍ لَيّمْمٍ يَيّكُوا ونَيّا رَيّجُوا لَيّيْمٍنِق فَيّرَيّجُوا لٌ ب وَيّاماْمٍرَيّأَيّتَيّانِق ماِقمّنْمٍ تَيّرْمٍضَيّوْمٍنَيّ ماِقنَيّ الشُّهَيّدَيّاءِق أَيّنْمٍ تَيّضِقلّ إِقحْمٍدَيّاهُوا مَيّا فَيّتُوا ذَيّكِّررَيّ إِقحْمٍدَيّاهُوا مَيّا الُوا خوْمٍرَيّى وَيّل يَيّأْمٍبَيّ الشُّهَيّدَيّاءُوا إِقذَيّا ماَيّا دُوا عُوا وا وَيّل تَيّسْمٍأَيّماُوا وا أَيّنْمٍ تَيّكْمٍتُوا بُوا وهُوا صَيّغِقيراً أَيّوْمٍ كَيّبِقيراً إِقلَيّى أَيّجَيّلِقهِق ذَيّلِقكُوا مْمٍ أَيّقْمٍسَيّطُوا عِقنْمٍدَيّ الِق وَيّأَيّقْمٍوَيّمُوا لِقلشّهَيّادَيّةِقـ وَيّأَيّدْمٍنَيّـى أَيّل تَيّرْمٍتَيّابُوا وا إِقل أَيّنْمٍـ تَيّكُوا ونَيّـ تِقجَيّارَيّةًـ حَيّاضِقرَيّةَيّ تُوا دِقيرُوا ونَيّهَيّـا بَيّيْمٍنَيّكُوا مْمٍـ فَيّلَيّيْمٍسَيّـ عَيّلَيّيْمٍكُوا مْمٍـ جُوا نَيّاحٌ بـ أَيّل تَيّكْمٍتُوا بُوا وهَيّا وَيّأَيّشْمٍهِقدُوا وا إِقذَيّا ( تَيّبَيّايَيّعْمٍتُوا مْمٍ وَيّل يُوا ضَيّارّ كَيّاتِقبٌ ب وَيّل شَيّهِقيدٌ ب} (البقرة: 282
  28. 28. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة وإنك لتقرأ في القرآ ن و في الصلة إن شئت قول ا تبارك و تعالي .. فـي الجهاد والقتال والغزو: {وَيّإِقذَيّا كُوا نْمٍتَيّـ فِقيهِقمْمٍـ فَيّأَيّقَيّمْمٍتَيّ لَيّهُوا مُوا ــ الصّــلةَيّ فَيّلْمٍتَيّقُوا مْمٍــ طَيّائِقفَيّةٌ بــ ماِقنْمٍهُوا مْمٍــ ماَيّعَيّكَيّ وَيّلْمٍيَيّأْمٍخوُوا ذُوا وا أَيّسْمٍـلِقحَيّتَيّهُوا مْمٍ فَيّإِقذَيّا سَيّـجَيّدُوا وا فَيّلْمٍيَيّكُوا ونُوا وا ماِقنْمٍـ وَيّرَيّائِقكُوا مْمٍـ وَيّلْمٍتَيّأْمٍتِق طَيّائِقفَيّةٌ بـ أُوا خوْمٍرَيّى لَيّمْمٍـ يُوا صَيّـلُّوا فَيّلْمٍيُوا صَيّـلُّوا ماَيّعَيّكَيّ وَيّلْمٍيَيّأْمٍخوُوا ذُوا وا حِقذْمٍرَيّهُوا مْمٍـ وَيّأَيّسْمٍـلِقحَيّتَيّهُوا مْمٍ وَيّدّ الّذِقينَيّـ كَيّفَيّرُوا وا لَيّوْمٍ تَيّغْمٍفُوا لُوا ونَيّـ عَيّنْمٍ أَيّسْمٍـلِقحَيّتِقكُوا مْمٍ وَيّأَيّماْمٍتِقعَيّتِقكُوا مْمٍـ فَيّيَيّمِقيلُوا ونَيّـ عَيّلَيّيْمٍكُوا مْمٍـ ماَيّيْمٍلَيّةًـ وَيّاحِقدَيّةً وَيّل جُوا نَيّاحَيّـ عَيّلَيّيْمٍكُوا مْمٍـ إِقنْمٍـ كَيّانَيّـ بِقكُوا مْمٍـ أَيّذىًـ ماِقنْمٍـ ماَيّطَيّرٍ ح أَيّوْمٍ كُوا نْمٍتُوا مْمٍ ماَيّرْمٍضَيّــى أَيّنْمٍــ تَيّضَيّعُوا وا أَيّسْمٍــلِقحَيّتَيّكُوا مْمٍ وَيّخوُوا ذُوا وا حِقذْمٍرَيّكُوا مْمٍ } ( (النساء: 102 و إلى غير ذلك من اليات الكثيرة البارعة في هذه الغراض نفسها و في غيرها من الداب العامة و شئون الجتماع .
  29. 29. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و هكذا اتصل الخووان بكل بكتاب ال واستلهموه واسترشدوه... فأيقنوا أن السلم هو هذا المعنى الكلي الشامال, وأنه يجب أن يهيمن على كل شؤون الحياة وأن تصطبغ جميعها به و أن تنزل على حكمه , وأن تساير قواعده و تعاليمه و تستمد مانها ماا دامات الماة تريد أن تكون ماسلمة إسلماا صحيحًا.. أماا إذا أسلمت في عباداتها وقلدت غير المسلمين في بقية شئونها, فهي أماة ناقصة السلم تضاهئ الذين قال تعالى فيهم : { أَيّفَيّتُوا ؤْمٍماِقنُوا ونَيّ بِقبَيّعْمٍضِق الْمٍكِقتَيّابِق وَيّتَيّكْمٍفُوا رُوا ونَيّ بِقبَيّعْمٍضٍ ح فَيّمَيّا جَيّزَيّاءُوا ماَيّنْمٍ يَيّفْمٍعَيّلُوا ذَيّلِقكَيّ ماِقنْمٍكُوا مْمٍ إِقل خوِقزْمٍيٌ ب فِقي الْمٍحَيّيَيّاةِق الدُّنْمٍيَيّا وَيّيَيّوْمٍمَيّ الْمٍقِقيَيّاماَيّةِق يُوا رَيّدُّونَيّ إِقلَيّى أَيّشَيّدِّر الْمٍعَيّذَيّابِق وَيّماَيّا ( الُوا بِقغَيّافِقلٍ ح عَيّمّا تَيّعْمٍمَيّلُوا ونَيّ} (البقرة: 85
  30. 30. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة 2 ) إلى جانب هذا يعتقد الخووان المسلمون أن ) أساس التعاليم السلماية و ماعينها هو كتاب ال و سنة رسوله صلى ال عليه و سلم , اللذان إن تمسكت بهما فلن تضل أبدا , و أن كثيرا مان الراء و العلوم التي اتصلت بالسلم و تلونت بلونه تحمل لون العصور التي أوجدتها و الشعوب التي عاصرتها..
  31. 31. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و لهذا يجب أن: تستقي النظم السلماية التي تحمل عليها الماة  مان هذا المعين الصافي ماعين السهولة الولى . و أن نفهم السلم كما كان يفهمه الصحابة و  التابعون مان السلف الصالح رضوان ال عليهم. و أن نقف عند هذه الحدود الربانية النبوية  حتى ل نقيد أنفسنا بغير ماا يقيدنا ال به , و ل نلزم عصرنا لون عصر ل يتفق ماعنا. الكتاب والسنة أساس تعاليم السلم
  32. 32. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة 3 ) و إلى جانب هذا أيضا يعتقد الخووان المسلمون ) أن السلم كدين عام انتظم كل شئون الحياة في كل الشعوب و المام لكل العصار و الزماان , جاء أكمل و أسمى مان أن يعرض لجزئيات هذه الحياة وخوصوصًا في الماور الدنيوية البحتة.. صلحية أحكام السلم لكل الشعوب و الوقات والزممان. فهو إنما يضع القواعد الكلية في كل شأن مان هذه الشؤون , و يرشد الناس إلى الطريق العملية للتطبيق عليها و السير في حدودها .
  33. 33. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و لضمان حق الصواب في هذا التطبيق أو تحريهما على القل, عني السلم عناية تاماة بعلج النفس النسانية و هي ماصدر النظـم و ماادة التفكيـر و التصـوير و التشكـل , فوصـف لهـا مان الدويـة الناجعـة ماـا يطهرهـا ماـن الهوى و يغسـلها مان أضرار الغرض و الغايـة و يهديهـا إلـى الكمال و الفضيلـة , و يزجرها عن الجور القصور العدوان .. وإذا اسـتقامات النفـس وصـفت فقـد أصـبحت كـل ماـا يصـدر عنها صالحًا جميلً, يقولون إن العدل ليس في نص القانون و لكنه في نفس القاضي, وقد تأتي بالقانون الكامال العادل إلى القاضي ذي الهوى و الغاية فيطبقه تطبيقا جائرا ل عدل ماعه, و قد تأتي بالقانون الناقص و الجائر إلى القاضي الفاضل العادل البعيد عن الهواء و الغايات فيطبقـه تطبيقًـا فاضلً عادلً فيـه كـل الخير والبر و الرحمة و النصاف .
  34. 34. ماقدماــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحية شامالة خوصائص دعوة الخووان مانهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة و مان هنا كانت النفس النسانية ماحل عناية كبرى في كتاب ال , و كانت النفوس الولى التي صاغها هذا السلم ماثال الكمال النساني , و لهذا كله كانت طبيعة السلم تساير العصور و المام , و تتسع لكل الغراض و المطالب , و لهذا أيضا كان السلم ل يأـبى أبدا السـتفادة ماـن كـل نظام صالح ل يتعارض ماع قواعده الكلية و أصوله العاماة . منزلة النفس وأهميتها
  35. 35. مقدمــة الخووان فكرة في نفوس أربعة إسلم الخووان المسلمين الخووان فكرة إصلحيية شاملة خوصائص دعوة الخووان منهاج الخووان المسلمين الخووان والهيئات المختلفة خوـاتـمـة فهم الخووان المسلمين للسللم

×