Successfully reported this slideshow.
We use your LinkedIn profile and activity data to personalize ads and to show you more relevant ads. You can change your ad preferences anytime.

أهمية الحقائب22

505 views

Published on

Published in: Career
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

أهمية الحقائب22

  1. 1. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫الرحيم‬ ‫الرحمن‬ ‫هللا‬ ‫بسم‬ ‫اح‬‫و‬‫مض‬ ‫اهيم‬‫ر‬‫إب‬ ‫الحقيبة‬ ‫مفهوم‬ ‫عائض‬ ‫آل‬ ‫اهلل‬ ‫عبد‬ ‫للحقيبة‬ ‫األسس‬ ‫سليمان‬ ‫يحيى‬ ‫الحقيبة‬ ‫ات‬‫ز‬‫ممي‬ ‫عامر‬ ‫أحمد‬ ‫تطبيقي‬ ‫درس‬ ‫اني‬‫ر‬‫الشه‬ ‫جابر‬ ‫الحقيبة‬ ‫أهمية‬ ‫البناوي‬ ‫حسن‬ ‫يس‬‫ر‬‫التد‬ ‫ات‬‫و‬‫خط‬‫بها‬
  2. 2. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫عبارة‬ ‫التعليمية‬ ‫الحقيبة‬‫عن‬: ‫والوسائل‬ ‫والمواد‬ ‫واألدوات‬ ‫األجهزة‬ ‫من‬ ‫مجموعة‬ ‫األنشطة‬ ‫من‬ ‫متماثلة‬ ‫مجموعة‬ ‫تخدم‬ ‫التي‬ ‫التعليمية‬ ‫المنهجية‬‫والالمنهجية‬‫ومناسب‬ ‫آمن‬ ‫بشكل‬ ‫حفظها‬ ‫يتم‬ ، ‫ما‬ ‫والنقل‬ ‫الحمل‬ ‫سهلة‬ ‫حقيبة‬ ‫داخل‬‫أمكن‬‫يتم‬ ‫بحيث‬ ، ‫تصنيف‬‫ما‬‫قطعة‬ ‫أي‬ ‫إلى‬ ‫الوصول‬ ‫يمكن‬ ‫بشكل‬ ‫بداخلها‬ ‫بيسر‬‫وسهولة‬.
  3. 3. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫الحقيبة‬ ‫من‬ ‫الهدف‬‫التعليمية‬: ‫التعليمية‬ ‫الحقائب‬ ‫إنتاج‬ ‫عملية‬ ‫تهدف‬‫التعلمية‬‫إلى‬ ‫المنهاج‬ ‫تخدم‬ ‫تعليمية‬ ‫وسيلة‬ ‫توفير‬‫الدراسي‬‫وتساهم‬ ، ‫العملية‬ ‫تطوير‬ ‫في‬‫التربوية‬‫واالستفادة‬ ‫توظيفها‬ ‫ويمكن‬ ، ‫بيسر‬ ‫منها‬‫وسهولة‬‫الحمل‬ ‫سهلة‬ ‫تكون‬ ‫أن‬ ‫شريطة‬ ، ‫والنقل‬‫عند‬ ‫وآمنة‬ ،‫استخدامها‬.
  4. 4. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫الرحيم‬ ‫الرحمن‬ ‫هللا‬ ‫بسم‬ ‫الحقائب‬ ‫استخدام‬ ‫أهمية‬ ‫التدريس‬ ‫في‬ ‫التعليمية‬
  5. 5. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫جماعي‬ ‫نشاط‬ ‫أفراد‬ ‫مع‬ ‫بالتعاون‬ ‫أهمية‬ ‫ما‬ ‫مجموعتك‬ ‫الحقائب‬ ‫استخدام‬ ‫التدريس‬ ‫في‬ ‫التعليمية‬
  6. 6. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ 1-‫المتعلمين‬ ‫أمام‬ ‫المجال‬ ‫تفسح‬ ‫انها‬ ‫النشاطات‬ ‫من‬ ‫بحرية‬ ‫يختاروا‬ ‫لكى‬ ‫القيام‬ ‫ينبغى‬ ‫التى‬ ‫المختلفة‬‫بها‬
  7. 7. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ 2)‫من‬ ‫نوع‬ ‫إليجاد‬ ‫الفرصة‬ ‫تتيح‬ ‫انها‬ ‫بين‬ ‫النشيط‬ ‫التفاعل‬‫و‬ ‫المتعلمين‬‫المعلم‬.
  8. 8. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ 3)‫صفتى‬ ‫تنمية‬ ‫على‬ ‫تشجع‬ ‫انها‬ ‫القرارات‬ ‫وصنع‬ ‫المسئولية‬ ‫تحمل‬ ‫المتعلمين‬ ‫لدى‬
  9. 9. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ 4)‫المنهج‬ ‫ميادين‬ ‫مختلف‬ ‫فى‬ ‫تطبيقها‬ ‫يمكن‬ ‫طريقة‬ ‫انها‬ ‫المدرسي‬‫لهذه‬ ‫التربوية‬ ‫األهداف‬ ‫تحقيق‬ ‫على‬ ‫وتعمل‬ ، ‫من‬ ‫الميادين‬‫جهة‬‫مع‬ ‫نفسه‬ ‫الوقت‬ ‫فى‬ ‫وتتمشى‬ ، ‫جهة‬ ‫من‬ ‫المحلى‬ ‫والمجتمع‬ ‫المدرسة‬ ‫وحاجات‬ ‫ظروف‬ ‫ثانية‬.
  10. 10. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ 5)‫فيها‬ ‫يجد‬ ‫طريقة‬ ‫انها‬‫مجاال‬ ‫والمتعلمون‬ ‫المعلمون‬ ‫التربوية‬ ‫والخبرة‬ ‫للترفيه‬‫المفيدة‬.‫فى‬ ‫أيضا‬ ‫تفيد‬ ‫كما‬ ‫الحاالت‬‫التالية‬"‫وضرورة‬ ‫أهميتها‬ ‫تزيد‬ ‫والتى‬ ‫استخدامها‬.
  11. 11. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫أ‬-‫عندما‬‫مع‬ ‫بمفرده‬ ‫التعامل‬ ‫يستطيع‬ ‫متفوقا‬ ‫متعلما‬ ‫نجد‬ ‫مفاهيم‬‫فى‬ ‫اآلخرين‬ ‫زمالؤه‬ ‫فيها‬ ‫سبقه‬ ‫معينة‬ ‫مهارات‬ ‫او‬ ‫األسلوب‬ ‫هذا‬ ‫استخدام‬‫التعليمي‬.‫أال‬ ‫عليه‬ ‫ينبغى‬ ‫وهنا‬ ‫للعمل‬ ‫والمناسب‬ ‫الكافى‬ ‫الوقت‬ ‫يجد‬ ‫حتى‬ ‫معلمه‬ ‫من‬ ‫ينتظر‬ ‫يلحقوا‬ ‫حتى‬ ‫زمالؤه‬ ‫ينتظر‬ ‫او‬ ‫شخصيا‬ ‫معه‬‫به‬. ‫ب‬-‫عندما‬‫فى‬ ‫بطيئا‬ ‫متعلما‬ ‫نجد‬‫التعلم‬‫يستطيع‬ ‫ولكنه‬ ، ‫فيها‬ ‫سبقه‬ ‫معينة‬ ‫مهارة‬ ‫او‬ ‫مفهوم‬ ‫او‬ ‫موضوع‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫زمالئه‬‫المتعليمين‬‫أتقنوها‬ ‫او‬‫قبله‬.‫الذى‬ ‫يقضى‬ ‫فانه‬ ‫وهنا‬ ‫طاقته‬ ‫حسب‬ ‫فعال‬ ‫اليه‬ ‫يحتاج‬‫وقدراته‬‫يستطيع‬ ‫حتى‬ ، ‫مهارات‬ ‫او‬ ‫مفاهيم‬ ‫الى‬ ‫واالنتقال‬ ‫ذلك‬ ‫إتقان‬‫اخرى‬.
  12. 12. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫ج‬-‫بموضوع‬ ‫مهتما‬ ‫متعلما‬ ‫نجد‬ ‫عندما‬‫ما‬‫مفهوم‬ ‫او‬ ، ‫معين‬‫بمهارة‬ ‫او‬ ،‫محدده‬.‫ما‬ ‫يحقق‬ ‫ان‬ ‫يستطيع‬ ‫وهنا‬ ‫الذى‬ ‫الوقت‬ ‫فى‬ ‫التعليمية‬ ‫الحقيبة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫يريد‬ ‫فى‬ ‫المعلم‬ ‫يرغب‬ ‫عندما‬ ‫وليس‬ ‫يريده‬‫ذلك‬. ‫د‬-‫عندما‬‫تعلم‬ ‫على‬ ‫يحرص‬ ‫عاديا‬ ‫متعلما‬ ‫نجد‬‫شئ‬‫جديد‬ ‫وبطريقة‬‫مبتكرة‬.‫التعليمية‬ ‫الحقيبة‬ ‫فى‬ ‫سيجد‬ ‫وهنا‬ ‫وحسب‬ ‫بمفرده‬ ‫للعمل‬ ‫يدفعه‬ ‫اسلوبا‬‫طاقته‬‫وبموجب‬ ، ‫الحقيبة‬ ‫تلك‬ ‫تحويها‬ ‫التى‬ ‫المتعددة‬ ‫النشاطات‬
  13. 13. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫للتعلم‬ ً‫ا‬‫برنامج‬ ‫تشكل‬‫الذاتي‬: ‫العملية‬ ‫محور‬ ‫المتعلم‬ ‫العتبار‬ ً‫ا‬‫نظر‬‫التعليمية‬‫الذي‬ ‫وهو‬ ، ‫متى‬ ‫يقرر‬‫يبدأ‬،‫وأين‬‫الوسائل‬ ‫وأي‬ ،‫يستخدم‬‫من‬ ‫بد‬ ‫فال‬ ، ‫ليتسنى‬ ‫وقدراته‬ ‫احتياجاته‬ ‫تناسب‬ ‫وتعلم‬ ‫تعليم‬ ‫طريقة‬ ‫إيجاد‬ ‫تنسجم‬ ‫التي‬ ‫الطرق‬ ‫بأفضل‬ ‫التعلم‬ ‫له‬‫وطبيعته‬‫من‬ ‫وبالرغم‬ ، ‫ذلك‬‫واالستغناء‬ ‫المعلم‬ ‫دور‬ ‫تجاهل‬ ‫يمكن‬ ‫فال‬ ،‫عنه‬‫فهو‬ ، ‫للعملية‬ ‫بالتخطيط‬ ‫يقوم‬‫التعليمية‬‫كل‬ ‫حالة‬ ‫ويشخص‬ ،‫متعلم‬ ‫المناسبة‬ ‫األنشطة‬ ‫ويصف‬ ،‫له‬‫أية‬ ‫تذليل‬ ‫في‬ ‫ويساعده‬ ، ‫تعلمه‬ ‫خالل‬ ‫تعترضه‬ ‫صعوبات‬‫الذاتي‬‫يقوم‬ ‫النهاية‬ ‫وفي‬ ، ‫األهداف‬ ‫ضوء‬ ‫في‬ ‫التعليمية‬ ‫العملية‬ ‫بتقويم‬‫المرسومة‬، ‫بعد‬ ‫الدارس‬ ‫قبل‬ ‫من‬ ‫تحقيقها‬ ‫ينتظر‬ ‫التي‬‫قيامه‬‫باألنشطة‬ ‫المطلوبة‬‫في‬ ‫ويجري‬ ،‫العادة‬‫من‬ ‫النوع‬ ‫هذا‬ ‫عرض‬ ، ‫قياس‬ ‫يمكن‬ ‫سلوكي‬ ‫نحو‬ ‫على‬ ‫األهداف‬‫أدائه‬.
  14. 14. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫التعلم‬ ‫توافر‬‫اإلتقان‬: ‫في‬ ‫الفروق‬ ‫مراعاة‬ ‫اإلتقان‬ ‫أجل‬ ‫من‬ ‫التعلم‬ ‫سمات‬ ‫ابرز‬ ‫من‬ ‫قدراته‬ ‫حسب‬ ‫كل‬ ‫التالميذ‬ ‫سرعة‬‫الخاصة‬‫يشترط‬ ‫أنه‬ ‫كما‬ ، ‫الوحدة‬ ‫إتقان‬‫الدراسية‬–‫أو‬ ً‫معلومة‬ً‫ة‬‫مهار‬-‫ما‬ ‫بمستوى‬ ‫بين‬80‫و‬95%‫وحدة‬ ‫إلى‬ ‫انتقاله‬ ‫قبل‬‫تالية‬‫يكون‬ ‫وأن‬ ، ‫بشكل‬ ‫وجودها‬ ‫يفترض‬ ‫التي‬ ‫الوحدات‬ ‫تعلم‬ ‫في‬ ‫تسلسل‬ ‫هناك‬ ‫مستقل‬‫مراعاة‬ ‫في‬ ‫وتتمثل‬ ‫محددة‬ ‫سلوكية‬ ‫أهداف‬ ‫وذات‬ ، ‫نقاط‬ ‫تعدد‬ ‫في‬ ‫الفردية‬ ‫الفروق‬‫البدء‬‫الحقائب‬ ‫تسمح‬ ‫حيث‬ ، ‫الدراسة‬ ‫في‬ ‫البدء‬ ‫للمتعلم‬‫يتقنها‬ ‫التي‬ ‫المهارات‬ ‫وفق‬ ‫أهمية‬ ‫وتبرز‬ ‫القبلية‬ ‫االختبارات‬ ‫في‬ ‫تظهر‬ ‫والتي‬ ً‫ا‬‫مسبق‬ ‫عملية‬ ‫في‬ ‫الذاتي‬ ‫االختبار‬‫التقويم‬.
  15. 15. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫تشعب‬‫المسارات‬: ‫والمرونة‬ ‫المحكم‬ ‫التنظيم‬ ‫بين‬ ‫التعليمية‬ ‫الحقائب‬ ‫تجمع‬ ‫الذي‬ ‫المسار‬ ‫يحدد‬ ‫أن‬ ‫متعلم‬ ‫لكل‬ ‫تسمح‬ ‫فهي‬ ،‫الوظيفية‬ ‫األهداف‬ ‫لتحقيق‬ ‫سعيه‬ ‫في‬ ‫يناسبه‬‫المرسومة‬‫كان‬ ‫فإذا‬ ، ‫المجتمعات‬ ‫في‬ ‫الحياة‬ ‫نمط‬ ‫دراسة‬ ‫على‬ ‫يركز‬ ‫الهدف‬ ‫البدائية‬ً‫ال‬‫مث‬‫حياة‬ ‫نمط‬ ‫يختار‬ ‫أن‬ ‫يستطيع‬ ‫المتعلم‬ ‫فان‬ ، ‫في‬ ‫اإلسكيمو‬‫كندا‬‫في‬ ‫البوشمن‬ ‫حياة‬ ‫نمط‬ ‫أو‬ ،‫إفريقيا‬، ‫أستراليا‬ ‫سكان‬ ‫أو‬‫األصليين‬‫الحقائب‬ ‫في‬ ‫تبرز‬ ‫وبهذا‬ ، ‫تعدد‬ ‫ظاهرة‬‫المسارات‬،‫والدروب‬‫النهاية‬ ‫في‬ ‫ولكنها‬ ، ‫تراعي‬ ‫الحقيبة‬ ‫مكونات‬ ‫فإن‬ ‫وبذلك‬ ،‫نفسه‬ ‫الغرض‬ ‫تحقق‬ ‫ميول‬ ‫كبير‬ ‫حد‬ ‫إلى‬‫المتعلم‬.
  16. 16. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫أنماط‬ ‫تنوع‬‫التعليم‬: ‫متعددة‬ ‫بطرق‬ ‫الحقائب‬ ‫تتمتع‬‫للمتعلم‬‫حالة‬ ‫فهناك‬ ، ‫وأجهزة‬ ‫األفالم‬ ‫باستخدام‬ ‫الكبيرة‬ ‫المجموعات‬‫العرض‬، ‫والمشاهدة‬‫تقديم‬ ‫أساليب‬ ‫أكفأ‬ ‫المحاضرة‬ ‫تعد‬ ‫و‬ ، ‫من‬ ‫كبيرة‬ ‫ألعداد‬ ‫المعلومات‬‫المتعلمين‬‫من‬ ‫توفره‬ ‫لما‬ ، ،‫الصغيرة‬ ‫المجموعات‬ ‫نمط‬ ‫وكذلك‬ ،‫وجهد‬ ‫اقتصاد‬ ‫أو‬ ‫لتنفيذها‬ ‫األدوار‬ ‫وتقاسم‬ ‫تجربة‬ ‫إجراء‬ ‫في‬ ‫كاالشتراك‬ ‫مجموعات‬ ‫أو‬ ‫المهام‬ ‫بتوزيع‬ ‫دراسي‬ ‫تقرير‬ ‫تكوين‬ ‫االستماع‬‫وغيرها‬‫الفردي‬ ‫التعلم‬ ‫استراتيجية‬ ‫وهناك‬ ، ‫تمتاز‬ ‫بما‬ ‫للحقيبة‬ ‫المالزمة‬‫به‬‫من‬‫مرونة‬.
  17. 17. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫سرعة‬ ‫تراعي‬‫المتعلم‬: ‫التعلم‬ ‫لبرامج‬ ‫المتحمسين‬ ‫إن‬‫الذاتي‬،ً‫ا‬‫عموم‬‫التعلم‬ ‫وبرامج‬ ، ‫بالحقائب‬‫وجه‬ ‫على‬ ،‫الخصوص‬‫السرعة‬ ‫مراعاة‬ ‫أن‬ ‫يرون‬ ، ‫لهذه‬ ‫المميزة‬ ‫الخصائص‬ ‫أهم‬ ‫من‬ ‫للمتعلم‬ ‫الذاتية‬‫البرامج‬‫وبالتالي‬ ، ‫كل‬ ‫لظروف‬ ً‫ا‬‫خاضع‬ ‫يصبح‬ ‫الزمن‬ ‫عامل‬ ‫فإن‬‫متعلم‬،‫فالمتعلم‬، ‫بطئ‬‫التعلم‬‫بمن‬ ‫يلحق‬ ‫أو‬ ‫أقرانه‬ ‫يجاري‬ ‫بأن‬ ً‫ا‬‫ملزم‬ ‫ليس‬ ،‫سبقوه‬، ‫يلحق‬ ‫حتى‬ ‫لالنتظار‬ ‫يضطر‬ ‫ال‬ ‫التعلم‬ ‫سريع‬ ‫أن‬ ‫كما‬‫به‬‫غيره‬. ‫ليس‬ ‫الزمن‬ ‫وعامل‬ً‫ا‬‫مطلق‬‫بعض‬ ‫لتعلم‬ ‫أعلى‬ ‫زمن‬ ‫يحدده‬ ‫وإنما‬ ، ‫التخلف‬ ‫أسباب‬ ‫الستبعاد‬ ‫األساسيات‬‫الدراسي‬‫هناك‬ ‫أن‬ ‫باعتبار‬ ، ‫الذي‬ ‫المحك‬ ‫يبلغ‬ ‫حتى‬ ‫متعلم‬ ‫كل‬ ‫يصله‬ ‫أن‬ ‫يجب‬ ‫التعليم‬ ‫من‬ ً‫ا‬‫حد‬ ‫ويؤكد‬ ،‫األهداف‬ ‫تحدده‬‫ذلك‬(‫بلوم‬)‫ضرورة‬ ‫إلى‬ ‫أشار‬ ‫حيث‬ ‫زمن‬ ‫من‬ ‫إليه‬ ‫يحتاجون‬ ‫ما‬ ‫يأخذوا‬ ‫أن‬ ‫للمتعلمين‬ ‫السماح‬ ‫يتم‬ ‫أن‬ ‫للتعلم‬.
  18. 18. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫والوسائل‬ ‫األنشطة‬ ‫توفر‬‫المتعددة‬: ‫يزيد‬ ‫أن‬ ‫شأنه‬ ‫من‬ ‫البدائل‬ ‫وتنوع‬ ‫األنشطة‬ ‫تعدد‬ ‫إن‬ ‫اهتمام‬‫المتعلمين‬‫من‬ ‫ويمكنهم‬ ،‫احتياجاتهم‬ ‫ويلبي‬ ، ‫استخدام‬‫حواسهم‬‫أو‬ ً‫ا‬‫فيلم‬ ‫يشاهد‬ ‫أن‬ ‫المتعلم‬ ‫يفضل‬ ‫فقد‬ ، ‫يقرأ‬ ‫أن‬ ‫أو‬ ‫تجربة‬ ‫يجري‬ ‫أو‬ ‫مسجل‬ ‫شريط‬ ‫إلى‬ ‫يستمع‬ ‫األهداف‬ ‫بعض‬ ‫لتحقيق‬ ً‫ا‬‫كتاب‬‫المعينة‬.
  19. 19. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫التغذية‬ ‫تلتزم‬‫الراجعة‬: ‫بضبط‬ ‫وتقوم‬ ‫العمل‬ ‫أداء‬ ‫بعد‬ ‫تعطى‬ ‫التي‬ ‫المعلومات‬ ‫وهي‬ ‫إلى‬ ‫للوصول‬ ‫التعليم‬ ‫سلوك‬‫االهداف‬‫التغذية‬ ‫دور‬ ‫ويبدأ‬ ، ‫المتعلم‬ ‫وتعريض‬ ‫الخبرات‬ ‫عرض‬ ‫بعد‬ ‫الحقائب‬ ‫في‬ ‫الراجعة‬ ‫ليقوم‬ ‫قبلي‬ ‫الختبار‬‫باالستجابة‬‫أداء‬ ‫تقويم‬ ‫في‬ ‫تفيد‬ ‫كما‬ ، ‫مجموعة‬ ‫طريق‬ ‫عن‬ ‫المتعلم‬ ‫ألداء‬ ‫تقويم‬ ‫هي‬ ‫مثلما‬ ‫المعلم‬ ‫كل‬ ‫عقب‬ ‫المستمرة‬ ‫البنائية‬ ‫االختبارات‬ ‫من‬‫نشاط‬‫وهي‬ ، ‫مدى‬ ‫تبين‬ ‫التي‬‫نجاحه‬–‫أي‬‫المعلم‬–‫عمله‬ ‫أداء‬ ‫في‬ ‫أتقنوا‬ ‫الذين‬ ‫المتعلمين‬ ‫عدد‬ ‫بداللة‬ ‫التعليمية‬ ‫للعملية‬ ‫وإدارته‬ ‫التعلم‬ ‫من‬ ‫االنتهاء‬ ‫عقب‬ ‫المطلوبة‬ ‫والمهارات‬ ‫المهمات‬ ‫مساره‬ ‫تصحيح‬ ‫أو‬ ‫بتعزيزه‬ ‫الراجعة‬ ‫التغذية‬ ‫لتقوم‬ ‫مباشرة‬ ‫عزز‬ ‫األهداف‬ ‫تحققت‬ ‫فإن‬ ،‫أخرى‬ ‫مهام‬ ‫إلى‬ ‫االنتقال‬ ‫قبل‬ ‫التعلم‬ ‫مسار‬ ‫يصحح‬ ‫تتحقق‬ ‫لم‬ ‫وإن‬ ‫السابق‬ ‫التعلم‬
  20. 20. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫في‬ ‫اإليجابية‬‫التعلم‬: ‫سلوكية‬ ‫بصورة‬ ‫وصياغتها‬ ‫األهداف‬ ‫تحديد‬ ‫أن‬ ‫أي‬ ‫هذه‬ ‫من‬ ‫هدف‬ ‫كل‬ ‫لتحقيق‬ ‫خاصة‬ ‫تعليمات‬ ‫ووجود‬ ‫األهداف‬‫المواد‬ ‫مع‬ ‫التعامل‬ ‫طريقة‬ ‫يوضح‬ ،‫التعليمية‬، ‫سلبي‬ ‫وضع‬ ‫في‬ ‫يكون‬ ‫لن‬ ‫المتعلم‬ ‫أن‬ ً‫ا‬‫سلف‬ ‫يفترض‬ ‫و‬ ‫يستقبل‬‫المعرفة‬‫إيجابي‬ ‫دور‬ ‫له‬ ‫يكون‬ ‫سوف‬ ‫بل‬ ، ‫عملية‬ ‫في‬ ‫واضح‬‫التعلم‬‫التجاوب‬ ‫هذا‬ ‫زاد‬ ‫وكلما‬ ، ‫الخبرة‬ ‫وتنوعت‬ ‫المتعلم‬ ‫على‬ ‫تعود‬ ‫التي‬ ‫الفائدة‬ ‫ازدادت‬ ‫تكامل‬ ‫إلى‬ ‫يؤدي‬ ‫مما‬ ‫عليها‬ ‫يحصل‬ ‫التي‬‫الخبرة‬ .‫ووحدتها‬.
  21. 21. ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬ ‫مجموعة‬ ‫اإلنجاز‬‫يلي‬ ‫بما‬ ‫االهمية‬ ‫تلخيص‬ ‫يمكن‬ 1-‫ومخططة‬ ‫مسبقا‬ ‫محددة‬ ‫تعليمية‬ ‫أهداف‬ ‫تحقيق‬‫بعناية‬. 2-‫وسرعة‬ ‫مستوى‬ ‫حسب‬ ‫بالبرنامج‬ ‫السير‬‫المتعلم‬. 3-‫الشعور‬ ‫من‬ ‫الضعاف‬ ‫التالميذ‬ ‫تجنب‬‫بالنقص‬. 4-‫من‬ ‫بالخوف‬ ‫الشعور‬ ‫التالميذ‬ ‫تجنب‬‫الفشل‬. 5-‫بشكل‬ ‫التعزيز‬ ‫مبدأ‬ ‫تحقق‬‫مستمر‬‫طريق‬ ‫عن‬ ‫وذلك‬ ، ‫الفورية‬ ‫المعرفة‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫راجعة‬ ‫بتغذية‬ ‫التلميذ‬ ‫تزويد‬ ‫لنتائج‬‫التعلم‬. ‫إعداد‬/‫جماعة‬ ‫الشهراني‬ ‫جابر‬/‫االنجاز‬ ‫الدكتور‬ ‫اشراف‬/‫كمال‬ ‫علي‬ ‫عودة‬

×