اتجاهات التصميم المعماري (التقنية) 2

  • 5,187 views
Uploaded on

Dr. Walaa Yoseph …

Dr. Walaa Yoseph
Architecture Theory Lectures

  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Be the first to comment
No Downloads

Views

Total Views
5,187
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
1

Actions

Shares
Downloads
1,553
Comments
0
Likes
10

Embeds 0

No embeds

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
    No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫2- دور التقنية المعماري في العملية التصميمية‬ ‫» أدوات العملية التصميمية«‬ ‫د.م/ ول ء يوسف‬
  • 2. ‫‪‬‬ ‫ما أنواع التقنية في مجال العمارة؟‬ ‫• هناك فرق بين تناول الفكر المعاصر في العملية التصميمية و التقنية.‬ ‫• فالتقنية أداة تستخدم لتنفيذ الحلول في العملية التصميمية؛ و بالتالي لها اعتبارتها التي تختص بقررات المصمم المعماري لعلةقة‬ ‫الداء بالبداع في التصميم.‬ ‫• تنقسم التقنية في مجال العمارة إلى: 1- تقنية البناء 2- تقنية التصالت المعلوماتية 3- تقنية أداء عملية التصميم المعماري‬ ‫التي لها اعتبارات العملية التصميمية.‬
  • 3. ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬
  • 4. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫‪ ‬تنقسم تقنية البناء في العمارة إلى نظم النشاء و طرق التشييد و مواد البناء.‬ ‫‪ ‬فهي أداوات تنفيذ المبنى؛ يتناولها المصمم المعماري كقرارات خلل سير مراحل العملية التصميمية.‬ ‫تقنية شنظم الشنشاء في عملية التصميم المعماري 1-1-2‬ ‫تقنية شنظم الشنشاء في عملية التصميم المعماري 1-1-2‬ ‫أ- تنقسم إلى خمس‬ ‫:‬ ‫أشنظمة إشنشائية‬ ‫•• نظام الشكل الفعال ‪Form-Active System‬‬ ‫نظام الشكل الفعال ‪Form-Active System‬‬ ‫•• نظام التحصيل الفعال ‪Vector-Active System‬‬ ‫نظام التحصيل الفعال ‪Vector-Active System‬‬ ‫•• نظام التكتل الفعال ‪،،Bulk-Active System‬‬ ‫نظام التكتل الفعال ‪Bulk-Active System‬‬ ‫•• نظام السطح الفعال ‪Surface-Active System‬‬ ‫نظام السطح الفعال ‪Surface-Active System‬‬ ‫•• نظام النشاء الرأسي ‪Vertical Structure System‬‬ ‫نظام النشاء الرأسي ‪Vertical Structure System‬‬ ‫ب- مميزاتها:‬ ‫•• تسمح هذه التقنية بتذليل معضلت إنشائية لتقديم حلول تشكيلية؛‬ ‫تسمح هذه التقنية بتذليل معضلت إنشائية لتقديم حلول تشكيلية؛‬ ‫•• تساهم في توسيع دائرة البداع في التصميم على وجه العموم.‬ ‫تساهم في توسيع دائرة البداع في التصميم على وجه العموم.‬ ‫•• ملحوظة :: تقوم هذه التقنية على تقدم تقنية المعلومات الرقمية للحاسابات،‬ ‫ملحوظة تقوم هذه التقنية على تقدم تقنية المعلومات الرقمية للحاسابات،‬ ‫•• و التقدم الصناعي للتنفيذ،‬ ‫و التقدم الصناعي للتنفيذ،‬ ‫•• و التطور التقني و الكيميائي لصناعة مادة البناء.‬ ‫و التطور التقني و الكيميائي لصناعة مادة البناء.‬ ‫ج-اعتباراتها:‬ ‫•• قرار تصتميمي المصتمم المعماري يختتص بالثبات ليحقتق تشكيلتته البداعية مقدم ًا‬ ‫قرار تصتميمي المصتمم المعماري يختتص بالثبات ليحقتق تشكيلتته البداعية مقدما ً‬ ‫عناصر النشاء و التشكيل.تبعاا لتوجهه الفكري.‬ ‫عناصر النشاء و التشكيل.تبع ً ً لتوجهه الفكري.‬ ‫•• يرتبتط القرار باستتغلل أحتد فروعهتا بقرارات خاصتة بطرق التنفيذ، و اختيار مواد‬ ‫يرتبتط القرار باستتغلل أحتد فروعهتا بقرارات خاصتة بطرق التنفيذ، و اختيار مواد‬ ‫البناء، و تقنية الرسم و التصميم.‬ ‫البناء، و تقنية الرسم و التصميم.‬
  • 5. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫د- مثال:‬ ‫.. قبة اللفية بلندن بالمملكة المتحدة7991،، ريتشارد روجرز‬ ‫قبة اللفية بلندن بالمملكة المتحدة7991 ريتشارد روجرز‬ ‫•• قرر المعماري استغلل نظام الشكل الفعال لعمل بناء ضخم يغطي دائرة بقطر563م.‬ ‫قرر المعماري استغلل نظام الشكل الفعال لعمل بناء ضخم يغطي دائرة بقطر563م.‬ ‫•• تبع ذلك قرار بتصميم المبنى من مادة الصلب للسطح وو الكابلت، و تشييده بنظام سابق التصنيع.‬ ‫تبع ذلك قرار بتصميم المبنى من مادة الصلب للسطح الكابلت، و تشييده بنظام سابق التصنيع.‬ ‫•• يتم ذلك في العملية التصميمية من خلل استخدام تقنية الحاسب اللي في الرسم وو التصميم‬ ‫يتم ذلك في العملية التصميمية من خلل استخدام تقنية الحاسب اللي في الرسم التصميم‬ ‫•• لدارسة إمكانية تنفيذ النظام النشائي‬ ‫لدارسة إمكانية تنفيذ النظام النشائي‬ ‫•• ببالمادة ملمس و لون‬ ‫المادة ملمس و لون‬ ‫•• تصور كيفية تنفيذه و تنفيذه في الواقع.‬ ‫تصور كيفية تنفيذه و تنفيذه في الواقع.‬
  • 6. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫اعتبار تقنية طرق التشييد في عملية التصميم المعماري 2-1-2‬ ‫أ- تنقسم إلى‬ ‫:‬ ‫- نظام سابق الصب ‪ Pre-Cast‬وو هو تجميع لوحدات سابقة الصب بالموقع.‬‫نظام سابق الصب ‪ Pre-Cast‬هو تجميع لوحدات سابقة الصب بالموقع.‬ ‫- نظام سابق التصنيع ‪ Pre-fabrication‬وو هو تصنيع المبنى ثم نقله إلى الموقع.‬‫نظام سابق التصنيع ‪ Pre-fabrication‬هو تصنيع المبنى ثم نقله إلى الموقع.‬ ‫ب- مميزاتها:‬ ‫•• هذه التقنيتة غيرت مفهوم التنفيتذ، بتذليتل مشاكتل تنفيذيتة كثيرة تكون عائق أثناء اتخاذ القرار‬ ‫هذه التقنيتة غيرت مفهوم التنفيتذ، بتذليتل مشاكتل تنفيذيتة كثيرة تكون عائق أثناء اتخاذ القرار‬ ‫التصميمي.‬ ‫التصميمي.‬ ‫•• فمنذ القرن العشرين يعتبر البناء في الموقع نظام تشييد تقليدي؛ وو ذلك نتيجة لتقدم الصناعة‬ ‫فمنذ القرن العشرين يعتبر البناء في الموقع نظام تشييد تقليدي؛ ذلك نتيجة لتقدم الصناعة‬ ‫•• تتميز بتوفيرها لهادر مواد البناء وو الوقت وو الجهد.‬ ‫تتميز بتوفيرها لهادر مواد البناء الوقت الجهد.‬ ‫ج- اعتباراتها:‬ ‫•• يستغل المصمم المعماري هذه التقنية للقضاء على عوائق تنفيذ توجهاته الفكرية؛‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية للقضاء على عوائق تنفيذ توجهاته الفكرية؛‬ ‫•• تحستم الجدل بيتن المصتمم المعماري وو النشائتي وو المقاول أثناء العمليتة التصتميمية لصالح‬ ‫تحستم الجدل بيتن المصتمم المعماري النشائتي المقاول أثناء العمليتة التصتميمية لصالح‬ ‫إمكانيات المقاول تنفيذيا و المالك اقتصاديا،‬ ‫ ً ً‬ ‫إمكانيات المقاول تنفيذيا ً و المالك اقتصاديا،‬ ‫ ً‬ ‫•• هي قرار تصميمي يختص بأستلوب التشييد المثتل )إقتصاديا كوقتت وو جهد( لنظام النشاء وو‬ ‫هي قرار تصميمي يختص بأسلوب التشييد المثل )إقتصاديا ً كوقتت جهد( لنظام النشاء‬ ‫ ً‬ ‫مواد التنفيذ التي تم تقريرهما في العملية التصميمية،‬ ‫مواد التنفيذ التي تم تقريرهما في العملية التصميمية،‬ ‫•• كما يتم دراسة الجدول الزمني لتنفيذها من خلل تقنية الحاسب اللي لتصور التنفيذ.‬ ‫كما يتم دراسة الجدول الزمني لتنفيذها من خلل تقنية الحاسب اللي لتصور التنفيذ.‬
  • 7. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫د- مثال:‬ ‫مبنى‪ Container City II‬لندن 1002 المصمم المعماري ‪،،NicholasLacey & Partners‬‬ ‫مبنى‪ Container City II‬لندن 1002 المصمم المعماري ‪Nicholas Lacey & Partners‬‬ ‫النشائي ‪ ،،BuroHappold‬المنفذ ‪..UrbanSpace Management Ltd‬‬ ‫النشائي ‪ Buro Happold‬المنفذ ‪Urban Space Management Ltd‬‬ ‫عملية التركيب أثناء التنفيذ.‬ ‫واجهة جانبية‬ ‫واجهة المدخل توضح التشكيل الوحدات.‬ ‫استغلل نظام التشييد سابق التصنيع لتحقيق مفهوم التصميم لبناء إسكان متوسط من الحاويات ‪Container‬‬ ‫•• قرر المصتمم المعماري استتغلل نظام التشييتد ستابق التصتنيع أثناء التنفيتذ؛ و ذلتك لتنفيذ‬ ‫قرر المصتمم المعماري استتغلل نظام التشييتد ستابق التصتنيع أثناء التنفيتذ؛ و ذلتك لتنفيذ‬ ‫توجته الفكري ببناء إستكان متوستط متن الحاويات‪) Container‬كتل حاويتة مستتقلة بذاتها‬ ‫توجته الفكري ببناء إستكان متوستط متن الحاويات‪) Container‬كتل حاويتة مستتقلة بذاتها‬ ‫إنشائي ًا( من مادة الحديد و الصفيح المعاد تدويره ‪ Recycle‬لتكون صديقة للبيئة و تناسب‬ ‫ ً‬ ‫إنشائيا( من مادة الحديد و الصفيح المعاد تدويره ‪ Recycle‬لتكون صديقة للبيئة و تناسب‬ ‫الوظيفة المطلوبة )بناء سكني(.‬ ‫الوظيفة المطلوبة )بناء سكني(.‬ ‫•• ساعد نظام التشييد على إتمام التنفيذ لكامل المجمع المكون من 22 وحدة في أربعة أيام؛‬ ‫ساعد نظام التشييد على إتمام التنفيذ لكامل المجمع المكون من 22 وحدة في أربعة أيام؛‬ ‫أي توفير للعامل الوقت )حل إقتصادي(.. كما سهل أيضاا تنفيذ مرونة التصميم في التشكيل و‬ ‫أي توفير عامل الوقت )حل إقتصادي( كما سهل أيض ً ً تنفيذ مرونة التصميم في التشكيل و‬ ‫تنظيم الوحدات‬ ‫تنظيم الوحدات‬
  • 8. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫اعتبار تقنية مواد البناء في عملية التصميم المعماري 3-1-2‬ ‫أ- ميزاتها:‬ ‫•• هي مقدار الستفادة من تطويع إمكانيات المادة في البناء لقصى حد ينتفع به النسان.‬ ‫هي مقدار الستفادة من تطويع إمكانيات المادة في البناء لقصى حد ينتفع به النسان.‬ ‫•• تمتاز عن العنصرين السابقين بأنها أداة التعبير الفكري للشكل المعماري،‬ ‫تمتاز عن العنصرين السابقين بأنها أداة التعبير الفكري للشكل المعماري،‬ ‫•• أي لها بعد فكري كأداة في مسار العملية التصميمية..‬ ‫أي لها بعد فكري كأداة في مسار العملية التصميمية‬ ‫•• فالسطح المعماري عنصر تشكيلي له أهدا.ف وظيفية و ليس مجرد قشرة أو غل.ف.‬ ‫فالسطح المعماري عنصر تشكيلي له أهدا.ف وظيفية و ليس مجرد قشرة أو غل.ف.‬ ‫ب- اعتباراتها:‬ ‫•• يستتغل المصتمم المعماري هذه التقنيتة لتحقيتق توجهاتته الفكريتة تصتميمياا لكتل عناصر و‬ ‫يستتغل المصتمم المعماري هذه التقنيتة لتحقيتق توجهاتته الفكريتة تصتميمي ً ً لكتل عناصر و‬ ‫مكونات التصتميم، متن خلل القرار بنوع المادة )ملمتس و لون( خلل ستير العملية‬ ‫مكونات التصتميم، متن خلل القرار بنوع المادة )ملمتس و لون( خلل ستير العملية‬ ‫التصميمية.‬ ‫التصميمية.‬ ‫و بالتالي هي قرار تصميمي يختص بتحقيق الوظيفة و النشاء و التشكيل في التصميم تبع ً ً‬ ‫•• و بالتالي هي قرار تصميمي يختص بتحقيق الوظيفة و النشاء و التشكيل في التصميم تبعاا‬ ‫للتوجهاتهه الفكرية..‬ ‫للتوجهات الفكرية‬ ‫•• تعاظم هذا العتبار في بداية القرن الواحد و العشرين مع تقدم الصناعة و ازدياد الوعي‬ ‫تعاظم هذا العتبار في بداية القرن الواحد و العشرين مع تقدم الصناعة و ازدياد الوعي‬ ‫الفكري و تقبتل المواد الحديثتة و توظيفها، و لسيما متع تقنيتة النانتو ‪ Nano-Tech‬التي‬ ‫الفكري و تقبتل المواد الحديثتة و توظيفهتا، و لستيما متع تقنيتة النانتو ‪ Nano-Tech‬التي‬ ‫أدخلت الفكر المعماري في مرحلة فكرية أكثر نضجاا و من ثمة تصميمات أكثر فاعلية.‬ ‫أدخلت الفكر المعماري في مرحلة فكرية أكثر نضج ً ً و من ثمة تصميمات أكثر فاعلية.‬
  • 9. ‫‪‬‬ ‫1-2 اعتبارات تقنية البناء في العملية التصميمية‬ ‫ج- مثال:‬ ‫أ- الواجهة مكسوة بطبقات من شاشات المطر‬ ‫ب- المبنى ذو التنوع التشكيلي بالنحاس و الخرسانة.‬ ‫النحاسية.‬ ‫شكل )1-2-8(: مبنى ‪ State of Illinois Emergency Operations Center‬بالولايات المتحدة.‬ ‫تصميم مؤسسة 7002 ‪) .DeStefano and Partners‬استغل ل مادة البناء لتحقيق مفهوم بيئي في‬ ‫التصميم(.‬ ‫قرر المصمم المعماري استغل ل تقنية مادة البناء شاشات المطر النحاسية ‪copper rain‬‬ ‫قرر المصمم المعماري استغل ل تقنية مادة البناء شاشات المطر النحاسية ‪copper rain‬‬ ‫‪ screen‬لحمااية الهيكل الخرساني للمبنى من المطر؛‬ ‫‪ screen‬لحمااية الهيكل الخرساني للمبنى من المطر؛‬ ‫تحقيقاا لتوجهه الفكري في تصميم بيئة داخلية ملمئمة للعمل )حيث تحمي تلك المادة المبنى‬ ‫تحقيق ً ً لتوجهه الفكري في تصميم بيئة داخلية ملمئمة للعمل )حيث تحمي تلك المادة المبنى‬ ‫من الشحنات الكهرومغناطيسية الناتجة من العواصف الرعداية(.‬ ‫من الشحنات الكهرومغناطيسية الناتجة من العواصف الرعداية(.‬ ‫صصمم غل ف المبنصى علصى شكصل طبقات متتابعصة بطو ل الواجهصة مسصكوة بشاشات المطر‬ ‫صصمم غل ف المبنصى علصى شكصل طبقات متتابعصة بطو ل الواجهصة مسصكوة بشاشات المطر‬ ‫النحاسية، لتتخلل أشعة الشمس من بيصن هذه الطبقات فتدخل المبنى محققة الملمئمصة البيئة‬ ‫النحاسصية، لتتخلل أشعصة الشمس مصن بيصن هذه الطبقات فتدخل المبنى محققة الملمئمة البيئة‬ ‫داخلياا بالقدر المطلوب؛‬ ‫داخلي ً ً بالقدر المطلوب؛‬ ‫)ايتم تقراير مقدار الملمئمة البيئية بمساعدة تقنية الحاسب اللي في تصور أداء الطاقة(.‬ ‫)ايتم تقراير مقدار الملمئمة البيئية بمساعدة تقنية الحاسب اللي في تصور أداء الطاقة(.‬
  • 10. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬
  • 11. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫هي فن نقل و تحوايل و تخزاين المعلومات و المعرفة لستخدامات‬ ‫أبعد.‬ ‫أحدث ذلك تغير في شكل الثورة الفكراية و لسيما في القرن‬ ‫الواحد و العشراين الذي صنف على أنه قرن المعلومات و‬ ‫الرقميات.‬ ‫و تنقسم في العمارة لعنصراين:‬ ‫◦ تقنية التصالت المعلوماتية للمبنى.‬ ‫◦ و تقنية التصالت المعلوماتية للتصميم‬
  • 12. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫1-2-2 صتقنية الصتصالت المعلوماصتية للمبنى في عملية التصميم المعماري:‬ ‫أ- مميزاصتها:‬ ‫هي تختص هذه التقنية بالمباني الذكية.‬ ‫هي تختص هذه التقنية بالمباني الذكية.‬ ‫المبنى الذكي:: هو مبنى ايشمل على قاعدة اتصالت معلوماتية)‪(ICT‬؛؛ ليتم التحكم بجميع إمداداته رقميا وو‬ ‫المبنى الذكي هو مبنى ايشمل على قاعدة اتصالت معلوماتية)‪ (ICT‬ليتم التحكم بجميع إمداداته رقميا ً‬ ‫ ً‬ ‫ايكون له وحدة اتصا ل رقمية بما حوله، ايحتوي على بعض الخدمات لمستخدميه كالخدمات الصحية‬ ‫ايكون له وحدة اتصا ل رقمية بما حوله، ايحتوي على بعض الخدمات لمستخدميه كالخدمات الصحية‬ ‫اللكترونية )مثل نظام قياس أو مراقبة النشاطات الحيواية(، فأدت الثورة المعلوماتية إلى تحسين أسلوب‬ ‫اللكترونية )مثل نظام قياس أو مراقبة النشاطات الحيواية(، فأدت الثورة المعلوماتية إلى تحسين أسلوب‬ ‫الخدمات. وو ايتم تنفيذ المبنى الذكي بأحد تلك النظم:‬ ‫الخدمات. ايتم تنفيذ المبنى الذكي بأحد تلك النظم:‬ ‫.1 نظام اللسل ك الصلبة ‪ :: Hard Wired‬نظام السل ك الصلبة هي النظمة التي َتتطلب سلك َ‬ ‫.1 نظام اللسل ك الصلبة ‪ Hard Wired‬نظام السل ك الصلبة هي النظمة التي تتطلب سلك‬ ‫ َ بّ بّ‬ ‫ َ‬ ‫لتوصيل الدوات ببعضها تسير السل ك داخل جسم البناء.‬ ‫لتوصيل الدوات ِ ببعضها تسير السل ك داخل جسم البناء.‬ ‫ ِ‬ ‫.2 نظام اللسل ك المرنة ‪ Soft Wired‬هي مشابهة للنظام السابق، لكن السلك َ ايقع خارجيا ً‬ ‫.2 نظام اللسل ك المرنة ‪ :: Soft Wired‬هي مشابهة للنظام السابق، لكن السلك ايقع خارجيا‬ ‫ ً‬ ‫ َ‬ ‫.3 النظام الللسلكي ‪ :: ::Wireless‬هو التحكم عن بعد دون أسل ك.‬ ‫هو التحكم عن بعد دون أسل ك.‬ ‫.3 النظام الللسلكي ‪Wireless‬‬ ‫شكل لوحة تحكم المفاتيح )تتصل بكل أجزاء المنز ل( استخدام برنامج ‪ UPI‬لدراسة النظم الذكية في التحكم‬ ‫بنظام السل ك الصلبة.‬ ‫الضومئي في الحيزات بالنظام اللسلكي.‬
  • 13. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫1-2-2 صتقنية الصتصالت المعلوماصتية للمبنى في عملية التصميم المعماري:‬ ‫ب- اعتباراصتها:‬ ‫استخدام تقنية التصالت المعلوماتية لتحقيق مبنى ذكي هو جزء من اعتبارات التصميم، لنه ايعطي‬ ‫‪ ‬استخدام تقنية التصالت المعلوماتية لتحقيق مبنى ذكي هو جزء من اعتبارات التصميم، لنه ايعطي‬ ‫شكل جدايد لتحقيق الوظيفة.‬ ‫شكل جدايد لتحقيق الوظيفة.‬ ‫‪ ‬وو ايتطلب شروط هيكلية بعينها مما ايؤثر على التشكيل النهامئي للمبنى.‬ ‫ايتطلب شروط هيكلية بعينها مما ايؤثر على التشكيل النهامئي للمبنى.‬ ‫نظام السل ك الصلبة ايؤثر في تصميم وظيفة المبنى حسب مسار تصميم المدادات الرقمية )فهو‬ ‫نظام السل ك الصلبة ايؤثر في تصميم وظيفة المبنى حسب مسار تصميم المدادات الرقمية )فهو‬ ‫مكلف وو غير عملي(.‬ ‫مكلف غير عملي(.‬ ‫نظام السل ك المرنة الذي ل ايؤثر تصميم المبنى وظيفيا وو بالتالي إنشامئيا وو تشكيليا.‬ ‫ ً ً‬ ‫نظام السل ك المرنة الذي ل ايؤثر تصميم المبنى وظيفيا ً بالتالي إنشامئيا ً تشكيليا.‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫النظام اللسلكي فهو مرن و ل ايتطلب تغير هيكلي )مناسب في حالة تجدايد مبنى قامئم، و لكنه‬ ‫النظام اللسلكي فهو مرن و ل ايتطلب تغير هيكلي )مناسب في حالة تجدايد مبنى قامئم، و لكنه‬ ‫مقصور على نظم محدودة.‬ ‫مقصور على نظم محدودة.‬ ‫ايستعان بتقنية الحاسب اللي في أداء تصميم المبنى لدماج تصميم النظم الذكية في التصميم، الذي ايكون‬ ‫ايستعان بتقنية الحاسب اللي في أداء تصميم المبنى لدماج تصميم النظم الذكية في التصميم، الذي ايكون‬ ‫لها مردود وظيفي وو إنشامئي وو تشكيلي للعناصر.‬ ‫لها مردود وظيفي إنشامئي تشكيلي للعناصر.‬ ‫‪‬‬ ‫كما لها اعتبارات اخرى، مثل:‬ ‫‪ ‬الدرالسات التقتصادية للنظام الذكي خل ل مسار العملية التصميمية؛ فالنظمة الذكية للتحكم‬ ‫)في البواب و النوافذ.. الخ( قد تكون مرتفعة الثمن، و أايضا نظم برمجة المبنى و أزرار‬ ‫ ً‬ ‫ َ‬ ‫التحكم المغناطيسية...الخ، و دراسة عمليات الصيانة بعد إتمام التنفيذ. الذي ايكون له مردود‬ ‫في اتخاذ القرار التصميمي.‬ ‫‪ ‬العامل البيئي )مجتمعيا؛(؛ فاستيعاب النسان للتقنية بعد من أبعاد التصميم؛ لن ليس كل‬ ‫(ً‬ ‫الثقافات تتقبل التقنية أو تعتمد عليه، "فالمباني الذكية و لسيما المناز ل معضلة اجتماعية؛‬ ‫فالرغم من نجاحها في حالة ذوي الحتياجات الخاصة، إل إنه ل ايعني فرض التقنية على‬ ‫المجتمع. فقد ايسيطر على المعمارايين فكرة تصميم بيئة ذكية قد ل ايقبلها النسان بسبب كيانه‬ ‫و حسه البشري. حيث أن تغيرات المعلومات الليكترونية تحدث بسرعة كبيرة، و تعتمد في‬ ‫استخدامها على قدرة المستخدم )و النسان ل ايحب استخدام شيء ل ايفهمه(".‬
  • 14. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫ج- مثال:‬ ‫الستخدمت صتقنية الصتصالت المعلوماصتية بنظام اللسل ك‬ ‫الستخدمت صتقنية الصتصالت المعلوماصتية بنظام اللسل ك‬ ‫الصلبة للتحكم عن بعد في مجسم المنزل )يفتح في09‬ ‫الصلبة للتحكم عن بعد في مجسم المنزل )يفتح في09‬ ‫ثانية؛(، بالتحكم عند بعد لحيزاصته و الخدمات كالكهرباء و‬ ‫ثانية؛(، بالتحكم عند بعد لحيزاصته و الخدمات كالكهرباء و‬ ‫المياه و الصرف.‬ ‫المياه و الصرف.‬ ‫صتسير المدادات لنظام اللسل ك الصلبة في بدن الحاوية؛‬ ‫صتسير المدادات لنظام اللسل ك الصلبة في بدن الحاوية؛‬ ‫محافظا على صتشكيل الحاوية كمتوازي مستطيلت؛ صتضم‬ ‫محافظا (ً على صتشكيل الحاوية كمتوازي مستطيلت؛ صتضم‬ ‫(ً‬ ‫"عند الفتح" بحل وظيفي مركزي حول حيز الطعام )مطبخ-‬ ‫"عند الفتح" بحل وظيفي مركزي حول حيز الطعام )مطبخ-‬ ‫طعام- حمام- نوم- معيشة؛(، ..‬ ‫طعام- حمام- نوم- معيشة؛(،‬ ‫لسهل الستخدام النظم الذكية "في الغلق و الفتح " التنقل‬ ‫لسهل الستخدام النظم الذكية "في الغلق و الفتح " التنقل‬ ‫به "عامل اتقتصادي". و بالتالي ل ينتمي هذا المنزل‬ ‫به "عامل اتقتصادي". و بالتالي ل ينتمي هذا المنزل‬ ‫لمجتمع معين و لكنه ينتمي لحصحابه حيثما كانوا.‬ ‫لمجتمع معين و لكنه ينتمي لحصحابه حيثما كانوا.‬ ‫منز ل إلي بضغطة زر‪Illy Push‬‬ ‫‪ Button House‬المتنقل الولايات‬ ‫المتحدة7002، صمم في إطار حاواية شحن‬ ‫معاد تدوايرها لتكون مبنى مستدام‬ ‫)تحقيق مفهوم منز ل متنقل(‬ ‫أ- شكل كتلة المنزل و هو مغلق.‬ ‫ب- شكل المنزل أثناء الفتح يعمل بنظام التحكم ج- حيزات المنزل )حيز الطعام مركزي، يحيطه من اليمين‬ ‫لليسار الحمام ثم النوم ثم المطبح ثم المعيشة؛(.‬ ‫عن بعد .‬
  • 15. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫2-2-2 اعتبار صتقنية الصتصالت المعلوماصتية للتصميم في عملية التصميم المعماري‬ ‫أ- مميزاصتها:‬ ‫هي أشمل وو أعم؛ فتختص بالتصميم الذكي عموما.‬ ‫ ً ً‬ ‫هي أشمل أعم؛ فتختص بالتصميم الذكي عموما.‬ ‫التصميم الذكي: هو التصميم اعتماد ً على تقنية التصالت المعلوماتية ‪ ICT‬في جمع معلومات التصميم‬ ‫التصميم الذكي: هو التصميم اعتماداا على تقنية التصالت المعلوماتية ‪ ICT‬في جمع معلومات التصميم‬ ‫ ً‬ ‫وو تطبيقها.‬ ‫تطبيقها.‬ ‫فيكون فرايق العمصل المعماري على اتصصا ل ببعضه وو بقواعصد بيانات لجميع التخصصات الخرى التي‬ ‫فيكون فرايصق العمل المعماري على اتصصا ل ببعضه بقواعصد بيانات لجميصع التخصصصات الخرى التي‬ ‫تخدم العمارة )مثل ‪ ((GIS‬على مستوى المداينة أو الدولة أو العالم.‬ ‫تخدم العمارة )مثل ً ‪ GIS‬على مستوى المداينة أو الدولة أو العالم.‬ ‫ ً‬ ‫لتكون المعلومة هي المحور الذي تدور حوله العملية التصميمية ؛؛ لتحدد نوع وو شكل مفردات التصميم.‬ ‫لتكون المعلومة هي المحور الذي تدور حوله العملية التصميمية لتحدد نوع شكل مفردات التصميم.‬ ‫قدم ذلصك صصورة جدايدة للعمليصة التصصميمية فصي بداايصة القرن الواحصد وو العشرايصن؛ فالتعامصل مع المعلومات‬ ‫قدم ذلك صصورة جدايدة للعمليصة التصصميمية فصي بداايصة القرن الواحصد العشراين؛ فالتعامصل مع المعلومات‬ ‫داخل العملية التصميمية بنظام التصالت المعلوماتية -- أي تدخل المعلومات سلسلة من المراحل داخل‬ ‫داخل العملية التصميمية بنظام التصالت المعلوماتية أي تدخل المعلومات سلسلة من المراحل داخل‬ ‫العملية التصميمية. وو بالتالي اصبحت قواعد بيانات التصميم من نظرايات العمارة في التصميم.‬ ‫العملية التصميمية. بالتالي اصبحت قواعد بيانات التصميم من نظرايات العمارة في التصميم.‬ ‫نظام‪ :: GIS ((geographic information system‬أي نظام المعلومات الجغرافية الذي ايقوم على أساس الستعانة‬ ‫نظام‪ GIS ((geographic information system‬أي نظام المعلومات الجغرافية الذي ايقوم على أساس الستعانة‬ ‫بامكانيات الحاسب البرمجية لعرضوو تحليلوو إدارة المعلومات الجغرافية؛ لتيسير اتخاذ القرار في أي مجا ل مرتبط مثل‬ ‫بامكانيات الحاسب البرمجية لعرض تحليل إدارة المعلومات الجغرافية؛ لتيسير اتخاذ القرار في أي مجا ل مرتبط مثل‬ ‫المعلومات البيئية في مجا ل العمارة.‬ ‫المعلومات البيئية في مجا ل العمارة.‬ ‫ب- اعتباراصتها:‬ ‫استخدام تقنية التصالت المعلوماتية في التصميم الذكي لداء تصميم ذكي ايقدم صورة جدايدة للعملية‬ ‫استخدام تقنية التصالت المعلوماتية في التصميم الذكي لداء تصميم ذكي ايقدم صورة جدايدة للعملية‬ ‫التصميمية تختلف عن الصورة التقليداية؛ من حيث إشرا ك أقطاب كثيرة في جمع المعلومات التي تصنف وو‬ ‫التصميمية تختلف عن الصورة التقليداية؛ من حيث إشرا ك أقطاب كثيرة في جمع المعلومات التي تصنف‬ ‫تحلل لتصبح مخزون من البيانات ايتم تطبيقه في التصميم،، أي صورة جدايدة للتعبير عن المفهوم؛ الذي‬ ‫تحلل لتصبح مخزون من البيانات ايتم تطبيقه في التصميم أي صورة جدايدة للتعبير عن المفهوم؛ الذي‬ ‫ايسمح بتوسيع دامئرة البداع للمصمم المعماري بناءا على دقة المعلومة.. )لكن ايتعرض المصمم المعماري‬ ‫ايسمح بتوسيع دامئرة البداع للمصمم المعماري بناءا ً على دقة المعلومة )لكن ايتعرض المصمم المعماري‬ ‫ ً‬ ‫هنصا لمعضلصة دور القوى البشرايصة ‪ Man Power‬فصي عمليصة التصصميم الذكصي€،، مصن خل ل علقصة التفكير‬ ‫هنصا لمعضلصة دور القوى البشرايصة ‪ Man Power‬فصي عمليصة التصصميم الذكصي€ مصن خل ل علقصة التفكير‬ ‫الستناجي للمصمم المعماري مع الذكاء الصطناعي للحاسب و أثره على العصف الذهني أثناء العملية‬ ‫الستناجي للمصمم المعماري مع الذكاء الصطناعي للحاسب و أثره على العصف الذهني أثناء العملية‬ ‫التصميمية(.‬ ‫التصميمية(.‬
  • 16. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫ج- مثال:‬ ‫مشروع مركصز تعليمصي]‪ 1Education City Convention Center‬بالدوحصة في قطر8002،،‬ ‫مشروع مركصز تعليمصي]‪ 1Education City Convention Center‬بالدوحصة في قطر8002‬ ‫علصى مسصاحة 01كم2 للمصصمم المعماري ‪ ،،Arata Isozaki‬وو النظام النشامئصي لمؤسسة* ‪Buro‬‬ ‫علصى مسصاحة 01كم2 للمصصمم المعماري ‪ Arata Isozaki‬النظام النشامئصي لمؤسسة* ‪Buro‬‬ ‫‪.(Happold‬‬ ‫‪.(Happold‬‬ ‫التوجه الفكري للمصمم المعماري:‬ ‫التوجه الفكري للمصمم المعماري:‬ ‫هو تشكيل المبنى كجذع شجرة تنمو فروعها؛‬ ‫هو تشكيل المبنى كجذع شجرة تنمو فروعها؛‬ ‫استغل تقنية التصالت المعلوماتية في تشكيل وو تحليل وو تطواير التصميم )بالعتماد على قواعد البيانات‬ ‫استغل تقنية التصالت المعلوماتية في تشكيل تحليل تطواير التصميم )بالعتماد على قواعد البيانات‬ ‫التصميمية و النشامئية( مكونا نظام إنشامئي خارجي من الصلب المنحني مزدوج الطبقات؛ وو ذلك بالتعاون‬ ‫التصميمية و النشامئية( مكونا ً نظام إنشامئي خارجي من الصلب المنحني مزدوج الطبقات؛ ذلك بالتعاون‬ ‫ ً‬ ‫مصع النشامئصي الذي اينتهصج نظام ‪ SMART team‬فصي التصصميم؛؛ وو اعتمصد إكما ل الصبيانات المجسم أثناء‬ ‫مصع النشامئصي الذي اينتهصج نظام ‪ SMART team‬فصي التصصميم اعتمصد إكما ل الصبيانات المجسم أثناء‬ ‫العملية التصميميةة على التواصل مع المقاو ل ‪ Victor Buyck Construction‬في بلجيكا وو الشركة‬ ‫العملية التصميمي على التواصل مع المقاو ل ‪ Victor Buyck Construction‬في بلجيكا الشركة‬ ‫المصنعة في ماليزايا؛ لدراسة تصور التشييد، ليتم التركيب في الموقع بالدوحة.‬ ‫المصنعة في ماليزايا؛ لدراسة تصور التشييد، ليتم التركيب في الموقع بالدوحة.‬ ‫هو اختصار ))‪Software Modeling Analysis Research Technologies) SMART‬‬ ‫هو اختصار ‪Software Modeling Analysis Research Technologies) SMART‬‬ ‫‪ team‬أي تقنية برامج أبحاث تحليل المجسمات.‬ ‫‪ team‬أي تقنية برامج أبحاث تحليل المجسمات.‬ ‫استغل ل تقنية التصالت المعلوماتية للمبنى أو التصميم )كأداة لتحقيق التوجه الفكري من خل ل النظم‬ ‫استغل ل تقنية التصالت المعلوماتية للمبنى أو التصميم )كأداة لتحقيق التوجه الفكري من خل ل النظم‬ ‫الذكية( قدم العملية التصميمية في شكل جدايد رقمي؛ من حيث تناو ل كافة المعلومات و تطبيقها.‬ ‫الذكية( قدم العملية التصميمية في شكل جدايد رقمي؛ من حيث تناو ل كافة المعلومات و تطبيقها.‬
  • 17. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫مشروع ‪ Education City Convention Center‬مجسم الرقمي للمشروع أثناء العملية التصميمية؛‬ ‫بالدوحة في قطر 8002، للمصمم المعماري ‪ Arata‬يعمل على دراسته المصمم المعماري و الشنشائي و‬ ‫متخصص التصنيع.‬ ‫‪.Isozaki‬‬ ‫شكل المشروع أثناء التشييد بالموقع في‬ ‫فبراير8002.‬ ‫التوجه الفكري للمصمم المعماري في التشكيل.‬
  • 18. ‫2-2 اعتبارات صتقنية الصتصالت و المعلومات في العملية التصميمية‬ ‫إختبار النظام الشنشائي على شكل‬ ‫شجرة يحمل مظلة المبنى. و الذي‬ ‫عمل عليه المعماري و الشنشائي‬ ‫بنظام ‪ SMART team‬و المقاول‬ ‫و متخصص التصنيع.‬ ‫دراسة التصنيع بتجزءة المجسم‬ ‫إختبار الثبات الشنشائي لحدا‬ ‫للواح ذات مقاسات و أشكال مختلفة‬ ‫الركيزتين؛ و التي قادت لتحليل مواد‬ ‫)حدود تقسيم اللواح بالخطوط‬ ‫البناء في المرحلة التالية يعمل عليها‬ ‫السوداء( يعمل عليها كامل الفريق‬ ‫كامل الفريق أثناء العملية التصميمية.‬ ‫أثناء العملية التصميمية.‬ ‫شنظام المحاكاة لعملية التركيب لحد التصميم النهائي لحد أجزاء العنصر شنموذج للشكل السابق بعد التصنيع‬ ‫فروع النظام الشنشائي؛ يعمل عليها الشنشائي؛ يعمل عليها كامل الفريق يوضح مادة البناء من صلب منحني‬ ‫مزدوج الطبقات .‬ ‫أثناء العملية التصميمية.‬ ‫كامل الفريق أثناء العملية التصميمية.‬
  • 19. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬
  • 20. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫صتقنية الاداء في عملية التصميم المعماري: هي الوسيلة التي يؤدي بها المصمم المعماري التصميم؛‬ ‫ليخرجه من حيز الفكرة إلى حيز الوجود؛ و قد تعاظم دورها في بداية القرن الواحد و العشرين.‬ ‫‪ ‬تتميز عن التقنيتان السابقتان بأشنها أداة ملمزمة ذهنيا و فكريا للمصمم المعماري أثناء‬ ‫ ً‬ ‫ ً‬ ‫العملية التصميمية.‬ ‫‪ ‬يتقدم مستوى هذه التقنية مع تقدم مستوى الحاسب اللي في الرسم و التصميم عموما.‬ ‫ ً‬ ‫‪ ‬و في بداية القرن الواحد و العشرين غيرت هذه التقنية شكل أاداء التصميم، و من ثم‬ ‫أسلوب المهنة و الممارسة المعمارية‬ ‫‪" ‬فلم تكون إضافة للوسائل القديمة، بل هي أداء ذو أسلوب جديد يدمج الكثير من‬ ‫التخصصات المرتبطة بالتصميم المعماري في العملية التصميمية".‬ ‫ ِ‬ ‫‪ ‬الممر الذي تتطلمب إعادة تقييمم دور المصممم المعماري كزعيمم شاممل للمشروع‬ ‫ ِ‬ ‫ ِ‬ ‫تَ بّ‬ ‫"‪ "generalist‬أو كاختصاصي تصميم.‬ ‫ ِ‬ ‫تَ‬ ‫‪‬‬ ‫كما وضعت قدرات المصمم المعماري في اختبار فعلي.‬ ‫جدير بالذكر أن مجال التصميم المعماري يعاشني أحياشنا من ممارسة المصمم المعماري التصميم‬ ‫بالدوات الجديدة بطريقة معتاد عليها لدوات قديمة أقل في مستوى التقنية "فيفضل البعض ذلك لشنه أسهل‬ ‫من استخدام الوسيلة الجديدة بطريقة فعالة طبقا لمستواها التقني الجديد الذي يتطلب وقتا للتعلم و الشنتاج‬ ‫ ً‬ ‫بكفاءة".‬ ‫مما يعيق الشق البداعي للمصمم المعماري في عملية التصميم.‬ ‫‪ ‬تنقسم تقنية الداء إلى ثل ث مستويات: تقنية أداء بسيط أو بدائي و تقنية أداء متوسط و‬ ‫‪ ‬تنقسم تقنية الداء إلى ثل ث مستويات: تقنية أداء بسيط أو بدائي و تقنية أداء متوسط و‬ ‫تقنية أداء معقد أو متقدم..‬ ‫تقنية أداء معقد أو متقدم‬
  • 21. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫1-3-2اعتبار صتقنية الاداء حتى منتصف القرن العشرين:‬ ‫أ- التعريف :‬ ‫هي وسيلة الرسم بالورقة و القلم لبرامز فكرة التصميم و إشنتاج رسومات معمارية ثنائية و‬ ‫هي وسيلة الرسم بالورقة و القلم لبرامز فكرة التصميم و إشنتاج رسومات معمارية ثنائية و‬ ‫ثلثية البعاد.‬ ‫ثلثية البعاد.‬ ‫استخدمها المصمم المعماري لتطوير و وصف تصميماته لقرون طويلة؛ حيث ساعدت هذه‬ ‫استخدمها المصمم المعماري لتطوير و وصف تصميماته لقرون طويلة؛ حيث ساعدت هذه‬ ‫التقنية على إشنتقال الخبرات بين الجيال خاصة داخل المراسم التعليمية؛ و دام استمرارها حتى‬ ‫التقنية على إشنتقال الخبرات بين الجيال خاصة داخل المراسم التعليمية؛ و دام استمرارها حتى‬ ‫ثورة التعليمم المعماري فمي السمتينات ممن القرن العشريمن و التمي قدممت اتجاهات التصميم‬ ‫ثورة التعليمم المعماري فمي السمتينات ممن القرن العشريمن و التمي قدممت اتجاهات التصميم‬ ‫المعماري في القرن العشرين و ذلك إلى أن دخل الحاسب اللي مجال العمارة في النصف‬ ‫المعماري في القرن العشرين و ذلك إلى أن دخل الحاسب اللي مجال العمارة في النصف‬ ‫الثاشني من القرن العشرين.‬ ‫الثاشني من القرن العشرين.‬ ‫ب- العتبار:‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية في العملية التصميمية كالتالي:‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية في العملية التصميمية كالتالي:‬ ‫.1 تبدأ بفكرة ابتدائية يتم رسمها ككروكي ‪ sketch‬على الورق )الشفاف(.‬ ‫.1 تبدأ بفكرة ابتدائية يتم رسمها ككروكي ‪ sketch‬على الورق )الشفاف(.‬ ‫.2 يشرع في تطويرها مرة تلو الخرى، و عندما ل تكون مرضية يتم استبدال الفكرة و‬ ‫.2 يشرع في تطويرها مرة تلو الخرى، و عندما ل تكون مرضية يتم استبدال الفكرة و‬ ‫البدء بفكرة جديدة، إلى أن يصل لفكرة مرضية لحساسه مع تطويرها، فهي معتمدة أول على‬ ‫البدء بفكرة جديدة، إلى أن يصل لفكرة مرضية لحساسه مع تطويرها، فهي معتمدة أول ً على‬ ‫ ً‬ ‫قدرات المعماري دون استشارات.‬ ‫قدرات المعماري دون استشارات.‬ ‫.3 يجري التطوير بوضع الشفاف فوق بعضه كطبقات لكل مرحلة تطوير.‬ ‫.3 يجري التطوير بوضع الشفاف فوق بعضه كطبقات لكل مرحلة تطوير.‬ ‫.4 تطور الفكرة بالحفاظ على حدودها الخارجية، و قد يعاشني المصمم من الجمود لعدم‬ ‫.4 تطور الفكرة بالحفاظ على حدودها الخارجية، و قد يعاشني المصمم من الجمود لعدم‬ ‫القدرة على الخروج من الطار.‬ ‫القدرة على الخروج من الطار.‬ ‫.5 يتوقف المصمم عند ظهور كل شكل جديد. فهذا الداء ذو طبيعة استكشافية، فيتم تطوير‬ ‫.5 يتوقف المصمم عند ظهور كل شكل جديد. فهذا الداء ذو طبيعة استكشافية، فيتم تطوير‬ ‫الفكار بناء على أفكار أخرى للوصول إلى الفكرة المرضية و هذا أسلوب بناء.‬ ‫الفكار بناء على أفكار أخرى للوصول إلى الفكرة المرضية و هذا أسلوب بناء.‬ ‫فكان لهذه الطريقة هفواتها "بالرغم من إشنها ل تعيق العصف الذهني للمصمم" التي أدت‬ ‫فكان لهذه الطريقة هفواتها "بالرغم من إشنها ل تعيق العصف الذهني للمصمم" التي أدت‬ ‫للثورة المذكورة.‬ ‫للثورة المذكورة.‬
  • 22. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫ج- المثال:‬ ‫مشروع مصنع جوشنسون بالوليات المتحدة، للمصمم المعماري فراشنك لويد رايت‬ ‫مشروع مصنع جوشنسون بالوليات المتحدة، للمصمم المعماري فراشنك لويد رايت‬ ‫6391م.‬ ‫6391م.‬ ‫استغل المصمم المعماري هذه التقنية اعتماداا على موهبته في الرسم للتعبير عن فكرته‬ ‫استغل المصمم المعماري هذه التقنية اعتماد‬ ‫ ً ً على موهبته في الرسم للتعبير عن فكرته‬ ‫التشكيلية التي ترجمتها من مجرد فكرة إلى عنصر إشنشائي، و التي كاشنت أساس التصميم‬ ‫التشكيلية التي ترجمتها من مجرد فكرة إلى عنصر إشنشائي، و التي كاشنت أساس التصميم‬ ‫لكامل المشروع.‬ ‫لكامل المشروع.‬ ‫ج- أيزومتي لتوضيح تفاصيل أحد‬ ‫ب- القطاع.‬ ‫أ- المسقط.‬ ‫الحوائط.‬ ‫مشروع مصنع جوشنسون لفراشنك لويد رايت 6391م.‬ ‫تمت حركة الطابع الدولي بهذه التقنية؛ و أيضاا ثورة التعليم المعماري في الستينات من‬ ‫تمت حركة الطابع الدولي بهذه التقنية؛ و أيض ً ً ثورة التعليم المعماري في الستينات من‬ ‫القرن العشرين؛ إل أن عدم مروشنتها في التصميم يعيق الشنطلقات البداعية لتوجهات‬ ‫القرن العشرين؛ إل أن عدم مروشنتها في التصميم يعيق الشنطلقات البداعية لتوجهات‬ ‫المصمم المعماري الفكرية.‬ ‫المصمم المعماري الفكرية.‬
  • 23. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫:اعتبار صتقنية الاداء من منتصف القرن العشرين حتى آواخره 2-3-2‬ ‫هي وسيلة الرسم باستخدام الحاسب اللي. بدأ دخوله مجال التصميم المعماري في العقد‬ ‫السادس من القرن العشرين مع الرسومات الهندسية )‪ (CAD‬ثنائية و ثلثية البعاد؛ بشكل‬ ‫أدق و أوفر للوقت و الجهد حيث:‬ ‫• ل يتطلب إعادة العمل عند التعديل؛ و بالتالي أسهل و أسرع.‬ ‫• ساعدت في فكرة الشنتاج الكمي فيمكن عمل مكتبة من الرسومات القياسية.‬ ‫• تعطي شنطاق واسع من مستوى الداء، لشنه يخرج من دائرة الظهار اليدوي المحددة‬ ‫بالقدرات الفردية للمصمم المعماري إلى دائرة الظهار الرقمي اللمحدودة، و تمتامز بسرعة‬ ‫و دقة أداء الرسومات التوضيحية.‬ ‫• يمكن رسم أدق التفاصيل في أي مقياس؛ بينما ل يمكن ذلك بالطريقة العادية إل بالرسم‬ ‫في مقياس واضح.‬ ‫• فهي أداة تبييض تسير بجاشنب الداء السابق لتمام مسار العملية التصميمية، و لذلك‬ ‫يفضل المصممون الداء السابق لن هذا الداء يعيق العصف الذهني؛ حيث يفصل بين‬ ‫حرية الفكر و البداع و بين سير الخطوات الدائية.‬ ‫جدول الحوار‬ ‫‪Dialogue‬‬ ‫ببرشنامج ‪box‬‬ ‫‪3D Max‬‬ ‫التعامل المصور‬ ‫للمستخدم ‪GUI‬‬ ‫‪D Max‬ببرشنامج 3‬
  • 24. ‫3-2 اعتبارات صتقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫ب- العتبار:‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية في العملية التصميمية كالداء السابق، مع إضافة‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية في العملية التصميمية كالداء السابق، مع إضافة‬ ‫استراتيجية التواصل مع الحاسب اللي.‬ ‫استراتيجية التواصل مع الحاسب اللي.‬ ‫يتم التواصل بين المصمم و الحاسب اللي بالوامر الخطية و الكتابية أو الكروت الورقية‬ ‫يتم التواصل بين المصمم و الحاسب اللي بالوامر الخطية و الكتابية أو الكروت الورقية‬ ‫أو لوحة المفاتيح "تستهلك جزء من التركيز الذهني للمصمم أثناء التصميم" أو الفارة‬ ‫أو لوحة المفاتيح "تستهلك جزء من التركيز الذهني للمصمم أثناء التصميم" أو الفارة‬ ‫•• ينقسم التواصل بين المصمم و الحاسب إلى جزأين:‬ ‫ينقسم التواصل بين المصمم و الحاسب إلى جزأين:‬ ‫أول: إدخال المعلومات: يتم إدخال المعلومات بتقنية تصنيع الصور بالحاسب اللي‬ ‫أول: إدخال المعلومات: يتم إدخال المعلومات بتقنية تصنيع الصور بالحاسب اللي‬ ‫‪ Computer Graphic‬بالتواصل مع الحاسب .. بالتواصل مع الحاسب ‪Human‬‬ ‫‪ Computer Graphic‬بالتواصل مع الحاسب بالتواصل مع الحاسب ‪Human‬‬ ‫‪Computer Interface‬؛؛ من خلل شنظام التعامل المصور للمستخدم ‪GUI‬‬ ‫‪ Computer Interface‬من خلل شنظام التعامل المصور للمستخدم ‪GUI‬‬ ‫‪ ..graphical user interface‬و ذلك عن طريق أوامر تكتب بواسطة لوحة المفاتيح‬ ‫‪ graphical user interface‬و ذلك عن طريق أوامر تكتب بواسطة لوحة المفاتيح‬ ‫في جدول الحوار. يكون التعامل مباشر بالتحكم في صور فوتوغرافية، و ذلك للخذ بفوائد‬ ‫في جدول الحوار. يكون التعامل مباشر بالتحكم في صور فوتوغرافية، و ذلك للخذ بفوائد‬ ‫و قدرة الحاسب اللي في الظهار بشكل أسهل من الداء السابق.‬ ‫و قدرة الحاسب اللي في الظهار بشكل أسهل من الداء السابق.‬ ‫ثاشنيا: عرض المعلومات:: يقوم الحاسب بعرض المعلومات التي ادخلها المصمم‬ ‫ثاشنيا: عرض المعلومات يقوم الحاسب بعرض المعلومات التي ادخلها المصمم‬ ‫المعماري. و لها عدة مشكلت مثل إضفاء الواقعية ‪ Photorealism‬على التصميم أو‬ ‫المعماري. و لها عدة مشكلت مثل إضفاء الواقعية ‪ Photorealism‬على التصميم أو‬ ‫العرض )التمثيل( الواقعي للحركة. و هذا عائق أثناء العملية التصميمية يتغلب عليه كثير‬ ‫العرض )التمثيل( الواقعي للحركة. و هذا عائق أثناء العملية التصميمية يتغلب عليه كثير‬ ‫من المعماريين بقدرتهم الفردية.‬ ‫من المعماريين بقدرتهم الفردية.‬
  • 25. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫إظهار ضوء النهار و ملمس إظهار الكتل و المجسمات‬ ‫ببرنامج‬ ‫الموااد ببرنامج‬ ‫‪.DesignWorkshop‬‬ ‫‪.DesignWorkshop‬‬ ‫مركز الفنون الادائية سنغافورة‬ ‫برنامج ‪ TriForma‬تصميم‬ ‫مؤسسة 1002 ‪DPA‬م.‬ ‫فتقنية الاداء هناهي أاداة تبييض للفكار فقط ؛؛ فقد تسير العملية التصميمية باستخدام هذه‬ ‫فتقنية الاداء هناهي أاداة تبييض للفكار فقط فقد تسير العملية التصميمية باستخدام هذه‬ ‫التقنية في مسار مزادوج؛ الول خاص بإنتاج الفكرة "التي قد يستخدم فيها الورقة و القلم"؛‬ ‫التقنية في مسار مزادوج؛ الول خاص بإنتاج الفكرة "التي قد يستخدم فيها الورقة و القلم"؛‬ ‫و الخر خاص بإظهار الفكرة.‬ ‫و الخر خاص بإظهار الفكرة.‬ ‫تفتقد هذه التقنية لعملية التسجيل و التعديل المباشر؛؛ فتتعرض العملية التصميمية للتجميد.‬ ‫تفتقد هذه التقنية لعملية التسجيل و التعديل المباشر فتتعرض العملية التصميمية للتجميد.‬ ‫تسير عملية التصميم المعماري بشكل مركزي و ليس خطي حول إطار يحداده المصمم‬ ‫تسير عملية التصميم المعماري بشكل مركزي و ليس خطي حول إطار يحداده المصمم‬ ‫المعماري، و ليس كمتتالية نمطية. فكثرت التجتهاادات للحيلولة من ذلك منذ العقد الثامن‬ ‫المعماري، و ليس كمتتالية نمطية. فكثرت التجتهاادات للحيلولة من ذلك منذ العقد الثامن‬ ‫من القرن العشرين لدعم مختلف طرق التصميم المعماري.‬ ‫من القرن العشرين لدعم مختلف طرق التصميم المعماري.‬ ‫و بالتالي استغلل تقنية الاداء المتوسط المستوى في العملية التصميمية يعيق من عملية‬ ‫و بالتالي استغلل تقنية الاداء المتوسط المستوى في العملية التصميمية يعيق من عملية‬ ‫العصف الذهني للمصمم المعماري. فهي أاداة تبييض في العملية التصميمية "لنتاج‬ ‫العصف الذهني للمصمم المعماري. فهي أاداة تبييض في العملية التصميمية "لنتاج‬ ‫رسومات يثنائية و يثليثية البعااد بكفاءة عالية"؛ ليس لها ادور فعال في ادراسة الفكار؛ و مع‬ ‫رسومات يثنائية و يثليثية البعااد بكفاءة عالية"؛ ليس لها ادور فعال في ادراسة الفكار؛ و مع‬ ‫بداية استغللها توقفت اتجاهات العملية التصميمية في القرن العشرين.‬ ‫بداية استغللها توقفت اتجاهات العملية التصميمية في القرن العشرين.‬
  • 26. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫3-3-2 تقنية الاداء ببداية القرن الواحد و العشرين:‬ ‫أ- التعريف:‬ ‫هي أاداء تصميمي شامل يعتمد على قاعدة اتصالت معلوماتية للمشروع و لسس و‬ ‫هي أاداء تصميمي شامل يعتمد على قاعدة اتصالت معلوماتية للمشروع و لسس و‬ ‫نظريات التصميم. تتم في بيئة افتراضية تحاكي البيئة الفعلية، يفترضها المصمم المعماري‬ ‫نظريات التصميم. تتم في بيئة افتراضية تحاكي البيئة الفعلية، يفترضها المصمم المعماري‬ ‫معتمداا في بنائها على القاعدة المذكورة.‬ ‫معتمد‬ ‫ ً ً في بنائها على القاعدة المذكورة.‬ ‫كان استخدامها تلبية لرغبة الكااديميين في الحصول على تقنية أاداء تزيد من العصف‬ ‫كان استخدامها تلبية لرغبة الكااديميين في الحصول على تقنية أاداء تزيد من العصف‬ ‫الذهني، و تدعم التواصل بين حرية الفكر و البداع و بين سير الخطوات الادائية. أي‬ ‫الذهني، و تدعم التواصل بين حرية الفكر و البداع و بين سير الخطوات الادائية. أي‬ ‫يسمح هذا الاداء بتباادل العمل بين الرسم اليدوي و الحاسب اللي. و ذلك بفاعلية أكثر من‬ ‫يسمح هذا الاداء بتباادل العمل بين الرسم اليدوي و الحاسب اللي. و ذلك بفاعلية أكثر من‬ ‫حيث ممارسة الفكار المبدئية بالضاءة و الملمس و اللون و تحليلها، مع قدرته على تطوير‬ ‫حيث ممارسة الفكار المبدئية بالضاءة و الملمس و اللون و تحليلها، مع قدرته على تطوير‬ ‫و تعديل الفكار و اكتشاف بدائل عديدة لعناصر التكوين المعماري من الكروكيات، بجانب‬ ‫و تعديل الفكار و اكتشاف بدائل عديدة لعناصر التكوين المعماري من الكروكيات، بجانب‬ ‫التعامل مع كفاءة المبنى من حيث وضع الطاقة و التكلفة؛ مما ساعد المصمم المعماري‬ ‫التعامل مع كفاءة المبنى من حيث وضع الطاقة و التكلفة؛ مما ساعد المصمم المعماري‬ ‫ليكون أكثر شمولية و أكثر تفهما للفراغ‬ ‫ليكون أكثر شمولية و أكثر تفهما للفراغ‬ ‫من مميزات هذا الاداء التي:‬ ‫من مميزات هذا الاداء التي:‬ ‫•• عدم البدء من الصفر عند إعاادة الفكرة.‬ ‫عدم البدء من الصفر عند إعاادة الفكرة.‬ ‫•• استشارة القاعدة المعلوماتية و مراتجعتها في مراحل و خطوات التصميم.‬ ‫استشارة القاعدة المعلوماتية و مراتجعتها في مراحل و خطوات التصميم.‬ ‫•• تسجيل كل مرحلة تطوير للستفاادة أو العوادة لها في أي مرحلة في ذاكرة خاصة‬ ‫تسجيل كل مرحلة تطوير للستفاادة أو العوادة لها في أي مرحلة في ذاكرة خاصة‬ ‫بالرسومات.‬ ‫بالرسومات.‬ ‫•• مرونة إطار الفكرة و زياادة طبيعة التصميم الستكشافية.‬ ‫مرونة إطار الفكرة و زياادة طبيعة التصميم الستكشافية.‬ ‫•• تسير خطوات التصميم في حلقات بأفكار متتالية.‬ ‫تسير خطوات التصميم في حلقات بأفكار متتالية.‬ ‫•• ل يعيق مسار و سيل الفكر)العصف الذهني( أيثناء مسار التصميم.‬ ‫ل يعيق مسار و سيل الفكر)العصف الذهني( أيثناء مسار التصميم.‬
  • 27. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫ب- العتبار :‬ ‫يستغل المصمم المعماري هذه التقنية في العملية التصميمية؛ للستفاادة من قدرة الحاسب‬ ‫اللي في ادراسة التصميم تشكيليا من زوايا مختلفة في البعد الرابع؛ لتحقيق فهم أفضل و حكم‬ ‫ ً‬ ‫أادق علمى تكوينات الفراغ و الشكمل و اللون و النسميج. كمما يتميمز بالمرونمة فالتعاممل مع‬ ‫معلومات التصميم لكافة أتجزاء و مكونات المشروعات. و لكن في نفس الوقت التصميم بتقنية‬ ‫التصالت المعلوماتية يتطلب وضع النظريات المعمارية الصحيحة للطار الجديد؛ و التي‬ ‫تبدأ من وتجهة نظر العمارة يثم ما يناسب ذلك في الحاسب اللي و ليس العكس.‬ ‫فهذه التقنية وضعت ضوءا تجديدا للجدل بين العلم و الفن في العمارة؛ حيث يركز المدخل‬ ‫ ً‬ ‫العلمي على المعلومات الظاهرة كبيانات المشروعات، و يركز المدخل الفني على المعلومات‬ ‫الباطنة كالفهم الحسي للمضمون.‬ ‫يتم اداخل هذا الاداء عدة عمليات استراتيجية لها اعتبارات ذهنية في التصميم و هي:‬ ‫.1 بناء البيئة الفتراضية،‬ ‫.2 تصور عملية التصميم اداخلها،‬ ‫.3 أاداء التصميم الرقمي،‬ ‫.4 أاداء الختبار الرقمي،‬ ‫.5 أاداء التحليل الرقمي،‬ ‫.6 أاداء مقترح التجسيم الرقمي للتصميم.‬ ‫تجدير بالذكر أن الاداء المتقدم يتم بكل أو بعض تلك العمليات.‬
  • 28. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫أول: إعدااد البيئة الفتراضية:‬ ‫ :ً‬ ‫همي بيئمة رقميمة يزوادهما المصممم المعماري بقواعد بيانات‬ ‫اللزمة؛ تعتمد في كفاءتها على العتبارات التالية:‬ ‫• قدر المعلومات المبرمجة للحاسب.‬ ‫• قدرة الللبرنامج علمى الادراك و التطويمر لقاعدة العالم‬ ‫الفتراضي أيثناء مسار التصميم: و‬ ‫و بالتالي تساعد البيئة الفتراضية على شمولية التصميم من‬ ‫خلل صنع بيئة معلوماتية لكامل تفاصيل المشروع.‬ ‫ثانيا: أاداء تصور عملية التصميم الرقمي :‬ ‫همي واحدة ممن أهمم عمليات الذكاء الصمطناعي‪ AI‬فمي العمليمة التصمميمية؛ حيمث يتمم تصمور أمو وصف‬ ‫العملية التصميمية بشكل تفصيلي اداخل البيئة الفتراضية؛ بهدف ادراسة إطار التصميم بدقة. فتختص هذه‬ ‫الخطوة باستخدام الذكاء الصطناعي كأاداة تحليلية للتصميم؛‬ ‫كالتالي:‬ ‫عرض المعلومات العامة و الخاصة المستخدمة لمتطلبات التصميم، و التي تحتاج إلى ادراسة.‬ ‫و من يثم وضع برنامج التصميم.‬ ‫رسم سياسة العمل للعملية التصميمية "يحدث هنا مزج للتفكير الستنتاتجي للمصمم المعماري مع "‪.AI‬‬ ‫فيعتمد عليها لتحديد المعلومات المستخدمة في التصميم و في رسم مسار العملية التصميمية.‬ ‫مثال أاداء تصور عملية التصميم الرقمي قامت ادراسات مدخل التصميم بالذكاء الصطناعي بعمل أبحاث‬ ‫الرسم الهندسي الذكي ‪ Int-CAD‬لستخدام تقنية الذكاء الصطناعي بشكل أوسع في نظام ‪ CAD‬ليحقق‬ ‫متطلبات المهندسين في استخدام أاداة أذكى و تحقق متطلبات علماء الادراك في ادراسة كيفية التفكير عند‬ ‫المصمم.‬
  • 29. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫ثالثا: أاداء التصميم الرقمي:‬ ‫و تسير استراتيجية التصميم الرقمي كأاداء اعتمدا على:‬ ‫.‪ a‬الاداء التقني للمعلومات )نظريات، تطبيقات(.‬ ‫.‪ b‬الاداء الوظيفي لعناصر التصميم.‬ ‫.‪ c‬الاداء البداعي لعناصر التشكيل.‬ ‫يتم التصميم بناءا على القاعدة المعلوماتية للبيئة الفتراضية؛ فيتناول المصمم المعماري‬ ‫ ً‬ ‫التصميم من خلل تشكيل توتجهاته الفكرية بالستعانة بالقدرات اللية، و هو اعتبار تباادل‬ ‫المعلومات و إادارة أاداة التصميم. فأيثناء مسار العملية التصميمية تتركب الفكار على بعضها‬ ‫البعض للوصول إلى الفكرة النهائية. أي اعتبار تحويل المفهوم إلى شكل تصميمي أيثناء‬ ‫مسار العملية التصميمية. بالتالي سيطرت تقنية المعلومات على التصميم المعماري؛ بشكل‬ ‫يجعل تصميم المبنى تجزء من بحث علمي مستمر؛ ليصبح اتخاذ المصمم المعماري‬ ‫للقرارات بناءا على المعلومات والبيانات المخزنة من قبل المعماري أو الحاسب. فمثل‬ ‫ ً‬ ‫تصميم المستشفيات يجعلها على صلة بمجال الطب و تطوراته المهنية.‬
  • 30. ‫3-2 اعتبارات تقنية الاداء في العملية التصميمية‬ ‫رابعا: أاداء التحليل الرقمي للتصميم:‬ ‫يقصد بها تحليل المبنى بكافة تجوانبه التصميمية و البداعية كنوع من التقييم سواء لمبنى‬ ‫قائمم أمو فمي طور التصميم. يتمم التحليمل الرقممي فمي البيئمة الفتراضية مزوادة بقاعدة بيانات‬ ‫المشروع التصميمي؛ تلك التي تكون مرتجعية أاداء التحليل في العملية التصميمية.‬ ‫مثال أاداء التحليل الرقمي.‬ ‫خامسا: أاداء الختبار الرقمي للتصميم:‬ ‫يقصد بها اختبار المبنى بعد أاداء التصميم و قبل التنفيذ في البيئة الفتراضية بهدف اختبار‬ ‫سلمة تحقيق المبنى تبعا ًللتوتجهات الفكرية مثل:‬ ‫ ً‬ ‫• اختبارات الثبات "يقوم بها النشائي في العملية التصميمية".‬ ‫• اختبار الوظيفة مثل الستخدام اليومي؛ و ذلك بصنع عميل اقتراضي ذو ذكاء صناعي‬ ‫لختبار كل تجوانب و مقومات التصميم.‬ ‫• اختبار الطاقة و الظروف البيئية "يقوم بها متخصص الدراسات البيئية في العملية‬ ‫التصميمية".‬ ‫• و مثل ذلك من الختبارات التي تفيد أهداف التصميم.‬ ‫يوصف أاداء الختبار الرقمي بأنه أضخم هندسة ذاتية مدمجة مع التصميم المعماري لتقديم‬ ‫عمارة مستقبلية ‪ visionary‬لها خاصية التفكير الرقمي. حيث عند أاداء الختبار الرقمي يتم‬ ‫الخروج من ادائرة الحساس التصميمي إلى المنطق العلمي لتحقيق الدراسات التصميمية؛‬ ‫بالستعانة بالنظم الذكية )تخطيط الحيزات- تشكيل المجسمات- موااد البناء...الخ( بما يخدم‬ ‫تحقق التوتجهات الفكرية في العملية التصميمية، و التي أصبحت تجزء من المهنة‬
  • 31. ‫تناول المصمم المعماري المثل لعملية التصميم‬ ‫ :ً‬ ‫المعماري تقنيا‬