Your SlideShare is downloading. ×
  • Like
دراسة لمشروع كلية   العلوم والهندسة
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

Thanks for flagging this SlideShare!

Oops! An error has occurred.

×

Now you can save presentations on your phone or tablet

Available for both IPhone and Android

Text the download link to your phone

Standard text messaging rates apply

دراسة لمشروع كلية العلوم والهندسة

  • 10,856 views
Published

‫يضم هذا البحث العناصر الأساسية لتصميم كلية العلوم والهندسة وأيضاً أهم الإشتراطات والمعايير في تصميم هذا النوع من المباني

‫يضم هذا البحث العناصر الأساسية لتصميم كلية العلوم والهندسة وأيضاً أهم الإشتراطات والمعايير في تصميم هذا النوع من المباني

  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Be the first to comment
No Downloads

Views

Total Views
10,856
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
1

Actions

Shares
Downloads
1,658
Comments
0
Likes
11

Embeds 0

No embeds

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
    No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫الجمهورٌة الٌمنٌة‬ ‫جامعة العلوم والتكنولوجٌا‬ ‫كلٌة العلوم والهندسة‬ ‫قسم العمارة‬ ‫المستوى الثالث‬ ‫8002-9002م‬ ‫تقدٌم الطالب :‬ ‫إشراؾ :‬‫األمٌن عبدهللا‬ ‫طه حسٌن فــروان‬ ‫أ.د. محمد ســــــــــالم‬‫رامً حطروم‬ ‫جمال الحـــــــــداء‬ ‫م. عادل الوصــــابً‬‫محمــــد هاشم‬ ‫ضٌؾ هللا الشرٌؾ‬ ‫م. منٌؾ شمس الدٌن‬
  • 2. ‫الفهرس :‬‫رقم الصفحة‬ ‫.................................... 3‬ ‫الباب األول (المقدمة-أهمٌة المشروع-أهداؾ المشروع )‬ ‫.................................... 01‬ ‫الباب الثانً ( موقع الٌمن-صنعاء - دراسة المناخ )‬ ‫.................................... 43‬ ‫الباب الثالث ( دراسة الطابع المعماري )‬ ‫.................................... 65‬ ‫الباب الرابع ( دراسة مكونات المشروع )‬ ‫.................................... 86‬ ‫الباب الخامس ( دراسة الفرش )‬ ‫.................................... 631‬ ‫الباب السادس (دراسة األمثلة المشابهة )‬ ‫.................................... 371‬ ‫الباب السابع ( دراسة العالقات الوظٌفٌة )‬ ‫.................................... 081‬ ‫الباب الثامن ( دراسة مساحات المشروع )‬ ‫.................................... 781‬ ‫الباب التاسع (المعاٌٌر التصمٌمٌة والتخطٌطٌة )‬ ‫.................................... 512‬ ‫الباب العاشر ( المراجع )‬ ‫.................................... 712‬ ‫الباب الحادي عشر ( الملحق )‬ ‫2‬
  • 3. 1 3
  • 4. ‫المقدمة :‬ ‫ٌؽنٌكان عكن المكدارس والجامعكات‬ ‫ٌعتبر المجتمع هو اكبر معلم وأكبر مدرسة، ولكن ذلك‬ ‫التً تعتبر أٌضا مكانا لتلقً العلكم، فالمدرسكة تكربط بكٌن الصكؽار والكبار،أمكا الجامعكة فتكربط بكٌن الكبكار‬ ‫أنفسهم و بٌن الطالب والمدرسكٌن، بكٌن الشكباب والمجتمكع، ككل ذلك فكً العمكل الٌكومً فكً الجامعكة مكن‬ ‫النقككاش والككتعلم والعمككل الجككاد والتسككلٌة، فهككً مجتمككع مسككتقل بذاتككه وفككً نفككس الوقككت جك ء مككن المجتمككع‬ ‫اإلنسانً كله. وتعتبر مرحلكة التعلكٌم الجكامعً بشككل خكام مكن أهكم مراحكل التعلكٌم حٌكث تعتبكر مرحلكة‬ ‫انتقالٌككة ونقطككة وصككل بككٌن مراحككل التعلككٌم المختلف كة التخصصككات ومرحلككة التطبٌككق المٌككدانً، فكككان مككن‬ ‫الضروري ا هتمام بها وبعمارة أبنٌتها ودراستها بشكل خام. إن الؽرض األساسكً مكن هكذ الكدر اسكه‬ ‫هو جمع المعلومات حول مبانً التعلٌم الجامعً ومكوناتها وأسس تصمٌمها من أجل التوصل إلى نموذج‬ ‫ٌجعل من المبنى الجامعً بٌبة تعلٌمٌة متكاملة ومتطورة تلبً حاجات العمل التعلٌمً فً منظور الجدٌكد‬ ‫وتحقق األهداؾ التعلٌمٌة للمنهج الدراسً وتفً بحاجات أبنابنا وخصابم نمكوهم فكً المرحلكة ألجامعٌكه‬ ‫وؼٌرها من مراحل التعلٌم، وفً نفس الوقت ٌحقق أهداؾ المجتمع وٌلبً مطالبه.‬‫1‬ ‫4‬
  • 5. ‫أهمٌة المشروع :‬ ‫تكمن أهمٌة هذا المشروع فً توجٌه طالبها إلى الركب العلمً فً حٌاة التطور السرٌع .. وٌتٌح هذا النوع‬ ‫من الكلٌات الفرصة للملتحقٌن به اكتساب الخبرات الال مة فً إحدى المهن التً تالبم قدراتهم ..‬ ‫وا نخراط فً سوق العمل مباشرة ...‬‫1‬ ‫5‬
  • 6. ‫أٖداف املشسوع :‬ ‫- تأٖيٌ ايهوادز ايعًُية يف أحدخ ايتدصصات اجلاَعية َع تكديِ تعًيِ َتُيص‬ ‫يتواءّ َع ايتعًيِ اجلاَعي املعاصس .‬ ‫- االٖتُاّ بايٓواحي اإلجيابية يًعًوّ وايتهٓويوديا واالضتفادة َٔ ذيو يف حٌ‬ ‫قطايا ايبيئة وتطويس اجملتُع اييُين .‬ ‫- اجلُع بني املعازف ايٓعسية وايعًوّ ايتطبيكية وايتدزيب مبا يؤَٔ إٔ يهوٕ‬ ‫اخلسجيوٕ عٓاصس يًتطوز ايتهٓويودي وايتكدّ ايعًُي وخاصة يف دلاٍ احلاضوب‬ ‫واإليهرتوْيات وايتصٓيع وايٓفط واألمساى وايبيئة واالقتصاد املٓصيي وزياض‬ ‫األطفاٍ‬ ‫- إجياد َسانص عًُية حديجة إلدساء ايبحوخ ايعًُية يف دلاٍ ايعًوّ‬ ‫وايتهٓويوديا وتوديٗٗا خلدَة اجملتُع وخطط ايتُٓية .‬ ‫- توثيل ايسوابط ايعًُية وايجكافية َع اجلاَعات األخسى مبا يطاعد عًى تطويس‬ ‫اجلاَعة وتعصيص َهاْتٗا ايعًُية.‬ ‫- زفع املطتوى ايتعًيُي يهًيات ايئُ َٔ خالٍ َٓافطتٗا يهًيات ايدوٍ األخسى‬ ‫.‬‫1‬ ‫6‬
  • 7. ‫األٖداف ايعاَة:‬ ‫- اإلضٗاّ يف متٗيد ايطسيل خلسجيي ايجاْوية ايعاَة .‬ ‫- إْشاء ْعاّ تعًيُي يتُيص باملسوْة وايتهيف َع ايتكٓيات احلديجة ويتُاشى‬ ‫أيطًا َع ضوم ايعٌُ .‬ ‫- إْشاء عالقات َع اجلاَعات وَؤضطات ايتعًيِ عًى ايصعيد احملًي وايدويي .‬ ‫- اإلضٗاّ يف تٓشيط ايتدزيب وايتأٖيٌ يالزتكاء باملطتوى ايتعًيُي واملٗازي .‬ ‫- زبط املدسدات ايتعًيُية مبتطًبات ايتُٓية يف اجملتُع .‬ ‫- تسضيذ َبدأ َشازنة اجملتُع يف ْشس ايتعًيِ .‬ ‫- تطويس اجملتُع بٓشس املعسفة وايعًِ يف شتى ايتدصصات بأعًى دودة وبأقٌ‬ ‫ايتهاييف .‬‫1‬ ‫7‬
  • 8. ‫األٖداف اخلاصة:‬ ‫- إضافة َسدع خاص باملهتبة خيتص بتصُيِ نًية ايعًوّ واهلٓدضة ، وشيادة‬ ‫املهتبة مبصادز عًُية دديدة ..‬ ‫- اإلضٗاّ يف تطوز ايبحح ايعًُي يًذاَعة .‬ ‫- شيادة َعًوَات -َعدي ٖرا ايبحح- املعسفية يف ٖرا املشسوع .‬ ‫- تعًِ نيفي٘ عٌُ دزاضة َتهاًَة ألي َشسوع .‬‫1‬ ‫8‬
  • 9. 1 9
  • 10. ‫تقع الٌمن بٌن‬‫دابرتً عرض (21) درجه و (02) درجه شمال خط ا ستواء، وبٌن‬ ‫خطً طول (14) درجة و (45) درجة شرق ؼرٌنتش‬ ‫موقع الٌمن بالنسبة للعالم (الكرة األرضٌة)‬ ‫01‬
  • 11. ‫تقع الجمهورٌة الٌمنٌة جنوب الج ٌرة العربٌة وفً الجنوب الؽربً من‬‫قارة آسٌا لذل تعتبر الٌمن ملتقى ثالث قارات (آسٌا وأفرٌقٌا وأوروبا)‬‫ٌحدها من الشمال المملكة العربٌة السعودٌة ومن الجنوب البحر العربً‬‫والمحٌط الهندي ومن الشرق سلطنة عمان ومن الؽرب البحر األحمر.‬ ‫11‬
  • 12. ‫املوقع اجلغرايف‬‫تقع مدٌنه صنعاء فً الشمال الؽربً من الٌمن ضمن إقلٌم المرتفعات وٌضم هكذا اإلقلكٌم أعلكى‬‫قمكة فككً الج ٌكرة العربٌككة (جبككل النبكً شككعٌب) 0673 م فكوق سككطح البحككر والكذي ٌقككع ؼككرب‬‫صنعاء على بعكد 5.05 ككم ، وترتفكع مدٌنكه صكنعاء عكن سكطح البحكر 0032 م وتقكع المدٌنكة‬‫على ارض (قاع صنعاء) ذات طبوؼرافٌة مستوٌة نسبٌا وٌحدها شكرقا جبكال نقكم وؼربكا(جبكل‬ ‫عٌبان )، وتعتبر المدٌنة عاصمة الجمهورٌة الٌمنٌة‬ ‫املوقع الفلكي‬ ‫تقع صنعاء عمى خطي طول 21.44 شرقاً وغربا، ودائرتي عرض 21.51 شماالً وجنوبا،‬ ‫21‬
  • 13. ‫1. نبذة عن مناخ الجمهورٌة الٌمنٌة‬ ‫2. دراسة مناخ مدٌنة صنعاء ٌشمل:‬‫دراسة حركة الشمس و واٌا المٌل‬ ‫1.‬ ‫اإلشعاع الشمسً‬ ‫2.‬ ‫دراسة حركة الرٌاح‬ ‫3.‬ ‫دراسة األمطار‬ ‫4.‬ ‫دراسة درجة الحرارة والرطوبة‬ ‫5.‬ ‫التهوٌة الطبٌعٌة‬ ‫6.‬‫ا ستنتاجات والقرارات التصمٌمٌة‬ ‫7.‬ ‫أهـــداف الدراسة:‬ ‫معرفة توجٌه المشروع.‬ ‫دراسة حالة األرض وصالحٌتها للعمران.‬ ‫إٌجاد الحلول الال مة للمشاكل فً توجٌه المشروع.‬ ‫31‬
  • 14. ‫1 المناخ في الجمهورية اليمنية :‬‫تقع الٌمن ضمن ا متداد الشكمالً لنطكاق الطقكس ا سكتوابً وٌبلكػ الحكد األقصكى لهطكول األمطكار فكً الفتكرة األولكى مكا بكٌن‬‫شهري إبرٌل وماٌو والفتكرة األخكرى مكا بكٌن شكهري ٌولٌكو وسكبتمبر مكع جفكاؾ شكبه كلكً لمكدة أربعكة إلكى خمسكة أشكهر فكً‬ ‫أواخر الخرٌؾ والشتاء.‬‫تهب الرٌاح الموسمٌة المشبعة بالمٌا من الجنوب الشرقً والجنوب الؽربً وتتؽٌر كمٌكة المطكر مكن ظكروؾ صكحراوٌة فكً‬‫الساحل إلى أن تصل إلى 0001مم عند ارتفاع 0051م فً محافظة إب والمناطق المجكاورة والرطوبكة النسكبٌة كبٌكرة حٌكث‬ ‫تهب الرٌاح من ا تجا الشمالً الؽربً.‬‫ع شمسي كبيرر وتتمترع ازجر اء‬ ‫ز‬ ‫بحكم موقع اليمن ضمن المنطقة المدارية بين دائرتي عرض 8.21/ ْْ20شماالً فيي ذات سطو‬‫الجنوبي ررة واليربي ررة بزي رراد ف رري نس رربة الرطوب ررة 76% - 65% وتتمت ررع ب رردرجات حر ر ار عم ررى حس ررع ق رررع ازجر ر اء وبع رردىا ع ررن‬ ‫ز‬ ‫ر‬‫المسررطحات المائيررة فالقريبررة تكررون 71- 41م والبعيررد 42-12م وبحكررم الطبيعررة الجي افيررة لمرريمن مكررن تقسرريميا لررى قرراليم‬ ‫ر‬ ‫حسع ارتفاع كل قميم عن سطح البحر .‬ ‫المالمح المناخية لميمف :‬ ‫• تتبع اإلقلٌم الصحراوي الجاؾ.‬‫• ٌبلػ الحد األقصى لسقوط األمطار فً الفترة األولى ما بٌن شهري إبرٌل ومكاٌو ومكا بكٌن ٌولٌكو وسكبتمبر مكع جفكاؾ شككلً‬ ‫لمدة خمسة شهور.‬ ‫•الرٌاح الموسمٌة مشبعة بالمٌا فً الجنوب الشرقً.‬ ‫•درجة الحرارة فً الشتاء تصل إلى 7 م.‬ ‫• الرطوبة النسبٌة تقل فً الشتاء وت داد فً أشهر الربٌع والصٌؾ الممطرة.‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫41‬
  • 15. ‫2 مناخ مدٌنة صنعاء‬ ‫تقع صنعاء على خطً طول 21.44شرقا وؼربا، ودابرتً عرض 21.51 شما وجنوبا، فتتجكاو‬‫الشمس هذا الخط نحو الجنوب لتتعامد على الجدي 21/12 وتعود نحو الشمال، ولذل تكون الواجهة‬‫الجنوبٌة معرضة للشمس طوال النهار مما ٌجعلها أكثر دفبا فً الشكتاء، أمكا الواجهكة الشكمالٌة بكاردة‬‫وعند رحلة الشمس لتتعامد مع مدار السكرطان فكً 6/12 والعكودة نحكو الجنكوب، فالواجهكة الشكمالٌة‬‫تكككون مشمسككة نسككبٌا، والواجهككة الجنوبٌككة مظللككة وبككاردة فككً فتككرة الصككٌؾ و الككواجهتٌن الشككرقٌة‬ ‫والؽربٌة معرضة للشمس طوال العام.‬‫ونظرا لقرب مدٌنة صنعاء مكن خكال ا سكتواء ووقوعهكا فكً منطقكة المنكاخ شكبة الموسكمً ، حكار ممطكر صكٌفا‬‫معتدل قلٌل المطر شتاء فإن أرض وموقكع المشكروع تتبكع نفكس المنكاخ السكابق والكذي ٌعتبكر بشككل عكام منكاخ‬ ‫الجمهورٌة الٌمنٌة .‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫51‬
  • 16. ‫1 دراسة حركة الشمس و واٌا المٌل‬ ‫فً فصل الشتاء ( 9/12 مارس ) :‬ ‫تمٌل الشمس إلى أخفض وضع لها وتكون فً الساعة 2 ظهرا على ارتفاع 85.15 درجات من األرض ( خط األفق )‬ ‫وتشرق من الجنوب الشرقً ب اوٌة 551 من الشمال وتؽرب من الجنوب الؽربً ب اوٌة 542 درجة من المسار .‬ ‫فً فصل الربٌع والخرٌؾ ( 12 /مارس – 12سبتمبر):‬ ‫تكون الشمس عمودٌة وترتفع ب اوٌة 57 درجة عند الساعة 21 ظهرا وتشرق من ناحٌة الشرق ب اوٌة 59 درجة‬ ‫وتؽرب من الناحٌة الؽربٌة ب اوٌة 072 درجة والنهار متساوي مع اللٌل ( ا عتدال الربٌعً الخرٌفً).‬ ‫فصل الصٌؾ ( 12ٌونٌو ) :‬ ‫تمر الشمس رأسٌة من الناحٌة الشمالٌة فً الساعة 21 ظهرا وتكون ب اوٌة 5.81 من األرض ( خط األفق ) ب اوٌة‬ ‫56 درجة من الناحٌة الشمالٌة لتشرق وعبر الشمال لتؽرب من الناحٌة الشمالٌة من الؽرب ب اوٌة 592 درجة والنهار‬ ‫ٌكون أطول من اللٌل ( ا نقالب الصٌفً ) .‬ ‫يف ايػهٌ ايتايٞ تٛضٝح شاٜٚ١ ٌَٝ‬ ‫ايػُظ يف األزبع١ األغٗس‬‫59‬ ‫57‬ ‫8.15‬‫صٌؾ‬ ‫خرٌؾ وربٌع‬ ‫شتاء‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫61‬
  • 17. ‫‪South‬‬ ‫‪h building‬‬ ‫‪north building‬‬ ‫‪s‬‬ ‫‪N‬‬‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫71‬
  • 18. ‫َٔ خالٍ دزاض١ سسن٘ ايػُظ جند اْ٘:‬ ‫• جيب إٔ ٜتِ إبعاد قاعات ايسضِ عٔ أغع٘ ايػُظ املباغس٠ أٚ عً٢ األقٌ إٔ متس ايػُظ عًٝٗا خالالٍ اقالٌ‬ ‫فرتٙ شَٓٝ١ ممهٓ١ ٜٚطتشطٔ فتشٗا إىل ايداخٌ(ايبٗٛ).‬ ‫• جيب عٌُ ناضسات مشطٝ٘ يًُٓ٢ يف االجتاٙ اجلٓٛبٞ َجٌ (ايهسْٝؼ) ٚذايالو يتاالاد شاٜٚال٘ َٝالٌ ايػالُظ يف‬ ‫بعض االغٗس.‬ ‫• جيب أخد املطسح املهػٛف يف عني االعتباز يريو أدد إٔ أفضٌ تٛدٝ٘ ي٘ ٖٛ ايػسم ٚذايو يطببني:‬ ‫1. أضاع اضتدداَ٘ يف ايصٝف أٟ إٕ ايػُظ َتعاَد٠ ٚساز٠ سدا.‬ ‫2. اغًب اضتدداَات املطسح املهػالٛف يف بعالد ايريٗالل٠ يالرايو فاملالدزدات ضالٛف تًكالٞ ضالال ا عًال٢‬ ‫اجلُٗٛز‬ ‫3. االضتااد٠ َٔ اجلٗ١ ايػُايٝ١ ٚايػُايٝ١ ايػسقٝ١ يف أفضٌ تٜٗٛ٘ يًذُٗٛز.‬‫1‬ ‫81‬
  • 19. ‫* متتاش صٓعاء جبٛ َػُظ طٛاٍ ايعاّ تكسٜباً نُا ضٓالسظ ذيو يف اجلداٍٚ ايتايٝ١ :‬ ‫21‬ ‫11‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫5‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫المدينة األشهر 1‬‫9.95 95.66 92.47 93.28 23.98 14.18 23.98 93.28 92.47 95.66 90.95 81.15‬ ‫صنعاء‬‫َٚٔ اجلدٍٚ ايطابل ْالسظ إٔ شاٜٚ١ ايطكٛط يف صٓعاء ترتاٚح بني 15,81ْ , 23.98عً٢ َداز‬ ‫ايطٓ١, ٚتصٌ أسٝاْاً إىل 89.‬ ‫الشهر‬ ‫المعدؿ السنوي‬ ‫21‬ ‫11‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫5‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫1‬ ‫العنصر‬ ‫المحطة‬ ‫65:11‬ ‫36‬ ‫77 51:21 94:11 58‬ ‫86‬ ‫2:11 53:11 2:21 94:21 94:21 31‬ ‫ي‬‫طوؿ النهار النظر‬ ‫1:9‬ ‫4:01 6:9 3:8 8:7 1:01 6:9 05:21 23:21 6:9 7:01 92:11 41:11‬ ‫ع الشمسي‬ ‫السطو‬ ‫صنعاء‬ ‫77‬ ‫7.01 9.6‬ ‫39‬ ‫97‬ ‫7:6‬ ‫7:8‬ ‫74‬ ‫18‬ ‫46‬ ‫96‬ ‫58‬ ‫39‬ ‫النسبة مئوية %‬ ‫* َٔ خالٍ دزاض١ يًططٛع ايػُطٞ جند اْ٘:‬ ‫• جيب اختٝاز َٛاد ايتػطٝب املٓاضب١ ( املٛاد اييت تعهظ اغع٘ ايػُظ).‬‫• اضتدداّ ٖرا ايططٛع يف عًُٝ٘ اإلْالاز٠ ايطبٝعٝال١ ٚالنالٔ بعُالٌ فالتالس(شدالاز عالانظ أٚ غالبو) ٚذايالو‬ ‫يتداف ايَٛٝض املصعر يًعني.‬‫1‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫91‬
  • 20. ‫رٌاح شمالٌة‬ ‫رٌاح شمالٌة شرقٌة‬ ‫الرٌاح السابدة فً صنعاء هً الرٌاح الشمالٌة والشمالٌة‬ ‫الشرقٌة وهً رٌح باردة أما الرٌح الموسمٌة فهً الرٌاح‬ ‫الجنوبٌة والجنوبٌة الؽربٌة وهً رٌاح نافعة‬ ‫وتبلػ أعلى سرعة للرٌاح فً شهر 8 (04) عقدة،‬ ‫وأقل سرعة فً شهر 4 (02) عقدة.‬‫رٌاح جنوبٌة ؼربٌة‬ ‫رٌاح جنوبٌة‬ ‫•أعلى سرعة حلركة الرياح 04 عقدة /ساعة‬ ‫يف شهر أغسطس‬ ‫السرعة القصوى للرٌاح بالعقدة فً مدٌنة‬ ‫•أدنى سرعة حلركة الرياح 81 عقدة /ساعة‬ ‫صنعاء خالل األعوام 5891م – 7891م‬ ‫يف شهر ديسمرب .‬ ‫1‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫02‬
  • 21. ‫* َٔ خالٍ دزاض١ سسن٘ ايسٜاح جند اْ٘:‬ ‫•ٖٓاى تٝازإ ٖٛاء(بازد ٚساز) يرايو:‬ ‫1. جيب األخر بعني االعتباز اياساغات اييت حتتر يتٜٗٛ٘ داف٘ بازد٠ أٚ دافئ١ زطب٘ ْطبٝا .‬ ‫2. جيب األخر بعني االعتباز األدٚات اييت ضٛف تتأثس .‬ ‫• اضتدداّ عٓاصس تٓطٝل املٛقع ٚعٌُ َصدات يًسٜاح ايػالُايٝ١ ٚايػالُايٝ١ ايػالسقٝ١ نشالٌ يًسٜالاح‬ ‫ايبازد٠ نايتػذل ٖٚٛ اْطب ْٛع يف ٚدٗال٘ ْضالسٟ ٚخصصالا يٛدالٛد أَالاّ املػالسٚع َٓتالصٙ(سدٜكال١‬ ‫ايطبعني) ٚيطبٝع١ املػسٚع ْاط٘.‬‫1‬ ‫12‬
  • 22. ‫‪MM‬‬ ‫021‬ ‫تٛصف األَطاز ايطاقط١ عً٢ صٓعاء بأْٗا قًًٝ١‬ ‫09‬ ‫ٚضكٛط األَطاز غل َتطاٟٚ عً٢ َٓاطكٗا املدتًا١‬ ‫06‬ ‫ٚاألَطاز اييت تٗطٌ عً٢ َدٜٓ١ صٓعاء تهٕٛ أَطاز‬ ‫03‬ ‫َٛمسٝ١ يف فصٌ ايصٝف ٚقد حيدخ إٔ تٗطٌ األَطاز‬ ‫يف فصٌ ايػتاء أسٝاْا َٚٔ خالٍ اجلدٍٚ تالسريإ‬ ‫2 1 11 01 9 8 7 6 5 4 3 2 1‬ ‫معدل هطول األمطار‬ ‫اغًب َتٛضط األَطاز ا طاي١ تهٕٛ يف غٗس أبسٌٜ‬ ‫ٚتهٕٛ ْادز٠ يف غٗس أنتٛبس ٚدٜطُرب ٜٚٓاٜس .‬ ‫المجموع‬ ‫21‬ ‫11‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫1‬ ‫الشهر‬ ‫.22‬ ‫متوسط سقوط األمطار‬‫4.592‪mm‬‬ ‫1.8 6.4‬ ‫6‬ ‫66‬ ‫54‬ ‫66 831 51‬ ‫4‬ ‫91‬ ‫5‬ ‫الشهري‬ ‫* َٔ خالٍ دزاض١ يإلَطاز يف صٓعا جند اْ٘:‬ ‫• بطبب َٝاٙ ايطٍٝٛ اييت تتذُع يف اجلٗ١ ايػسبٝ١ يًُػسٚع يرايو:‬ ‫1. ٜؤخر اعًٞ َٓطٛب ألزضٝ٘ املػسٚع باضًب٘ باجتاٙ اجلٗ١ ايػسبٝ١ يتصسف َٝاٙ اإلَطاز.‬ ‫2. جيب زفع املدخٌ ايػسبٞ مبٓطٛب ال ٜكٌ عٔ 54 ضِ عٔ ايػازع ٚعٌُ زاَب صػل يًُسنبات.‬‫1‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫22‬
  • 23. ‫5 ) احلرارة والرطوبة:‬ ‫درجة الحرارة ترتفع صٌفا حٌث تصل أعلى دورة لها فً شهر ٌونٌو 5.03م وتنخفض فً فصل الشتاء وتكون‬ ‫أقل ما ٌمكن فً شهر دٌسمبر 4.4م‬‫21‬ ‫11‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫5‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫1‬ ‫الشهر‬‫5.42‬ ‫6.52‬ ‫72‬ ‫9.82‬ ‫7.92‬ ‫13‬ ‫5.03‬ ‫8.82‬ ‫82‬ ‫52‬ ‫5.62‬ ‫42‬ ‫متوسط الدرجة العميا‬ ‫6‬ ‫9‬ ‫5.31‬ ‫71‬ ‫5.81‬ ‫2.71‬ ‫5.51‬ ‫71‬ ‫5.41‬ ‫31‬ ‫1.01‬ ‫5.8‬ ‫متوسط الدرجة المنخفضة‬ ‫التقمب اليومي لدرجة‬‫7.32‬ ‫6.81‬ ‫43.71‬ ‫9.51‬ ‫8.21‬ ‫4.31‬ ‫5.51‬ ‫7.31‬ ‫4.51‬ ‫51‬ ‫81‬ ‫4.81‬ ‫الحر ة‬ ‫ار‬ ‫جدوؿ يوضح درجات الحر ة‬ ‫ار‬ ‫في صنعاء عمى مدار السنة‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫32‬
  • 24. ‫أما الرطوبة النسبية‬ ‫تبمغ عمى نسبة رطوبة ( 78 ) ، و دنى نسبة رطوبة ( 82 ) ويكون معدل الرطوبة السنوي ( 003ممم ) .‬ ‫وتكون الرطوبة متناسبة في فتر ىطول ازمطار ، ويكون الجو جافا في فتر الصيف وفي الشتاء يكون معتدال .‬ ‫11‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫5‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫1‬ ‫الشــــــــــــــــــــــــــهــــــر‬ ‫المتوسط الشهري للرطوبة‬‫27‬ ‫3.18‬ ‫57‬ ‫66‬ ‫57‬ ‫95‬ ‫05‬ ‫07‬ ‫7.88‬ ‫38‬ ‫4.77‬ ‫27‬ ‫العظمى‬ ‫المتوسط الشهري للرطوبة‬‫03‬ ‫04‬ ‫23‬ ‫82‬ ‫8.12‬ ‫6.71‬ ‫01‬ ‫32‬ ‫6.63‬ ‫24‬ ‫03‬ ‫82‬ ‫الصؽرى‬‫15‬ ‫56.06‬ ‫5.35‬ ‫74‬ ‫4.84‬ ‫3.83‬ ‫03‬ ‫5.64‬ ‫56.26‬ ‫5.26‬ ‫7.35‬ ‫05‬ ‫المتوسط‬ ‫جدول يوضح الرطوبة في صنعاء عمى مدارس السنة‬ ‫أقؿ مف 03%‬ ‫1‬ ‫مف 02إلى 05%‬ ‫2‬ ‫مف 05 إلى 07%‬ ‫3‬ ‫أكثر مف 07%‬ ‫4‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫42‬
  • 25. ‫المواصفات اإلنشابٌة المطلوبة للراحة الحرارٌة‬ ‫حدود الراحة الحرارٌة‬‫الرطوبة النسبٌة‬ ‫درجة الحرارة‬ ‫نوع البناء المطلوب‬ ‫رم النطاق‬ ‫%‬ ‫م‬ ‫تتكوفر الراحككة الحرارٌككة بصككورة طبٌعٌككة / بنككاء متوسككط‬ ‫02 – 08‬ ‫12 – 72‬ ‫الع ل و الثقل / منع نفاذ األشعة الشمسٌة / تهوٌة طبٌعٌة‬ ‫‪N‬‬ ‫لٌال و نهارا / .‬ ‫بناء ثقٌل مع ع ل حراري جٌد / سطح خكارجً عكاكس‬ ‫51 – 07‬ ‫72 – 73‬ ‫/ نوافككذ صككؽٌرة / منككع نفككاذ الشككمس إلككى الككداخل / منككع‬ ‫‪M‬‬ ‫التهوٌة الطبٌعٌة نهارا / و تشجٌعها لٌال .‬ ‫بنككاء خفٌككؾ مككع عكك ل حككراري جٌككد / سككطح خككارجً‬ ‫07 – 59‬ ‫52 – 03‬ ‫عككاكس / منككع نفككاذ األشككعة الشمسككٌة إلككى الككداخل / نوافككذ‬ ‫‪V‬‬ ‫متوسطة / تشجٌع التهوٌة الطبٌعٌة نهارا و لٌال .‬ ‫كمككا فككً النطككاق ( ‪ ) M‬مككع إضككافة التبرٌككد التبخٌككري‬ ‫01 – 52‬ ‫52 – 04‬ ‫‪Es‬‬ ‫( ‪. ) Evaporative cooling‬‬ ‫كما فً النطاق (‪ )M‬إضافة إلى التكٌٌؾ‬ ‫03 – 05‬ ‫72 – 54‬ ‫‪Ac‬‬ ‫( ‪) Air conditioning‬‬ ‫كما فً النطاق ( ‪ ) Ac‬مع ضرورة سحب الرطوبة مكن‬ ‫05 – 001‬ ‫23 – 54‬ ‫‪D‬‬ ‫الهواء ( ‪) Dehumidification‬‬ ‫تستحصل الراحة الحرارٌة شتاء من خالل نفكاذ األشكعة‬ ‫01 – 001‬ ‫5 – 02‬ ‫الشمسٌة إلى الداخل لتوفٌر التدفبكة و قكد تسكتعمل التدفبكة‬ ‫‪H‬‬ ‫ا صطناعٌة عند الحاجة .‬ ‫برمجة مشروع خدمات رجال األعمال – مدٌنة المكال – عبد هللا بن سنان‬ ‫52‬
  • 26. ‫جدول ٌبٌن حالة المناخ لمدٌنة صنعاء خالل العام .‬ ‫الرٌاح السائدة ( عقدة )‬ ‫األمطار‬ ‫الرطوبة النسبٌة (%)‬ ‫درجات الحرارة (‪)C‬‬ ‫الشهــــر‬ ‫( ملم)‬ ‫متوسط‬ ‫صؽرى‬ ‫عظمى‬ ‫متوسط‬ ‫صؽرى‬ ‫عظمى‬ ‫اتجاه‬ ‫سرعة‬‫ش . شرقٌة‬ ‫9.2‬ ‫0.0‬ ‫04‬ ‫31‬ ‫78‬ ‫41.6‬ ‫1.0‬ ‫72.0‬ ‫ٌناٌر ( كانون الثانً )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫1.3‬ ‫0.0‬ ‫83‬ ‫21‬ ‫48‬ ‫71.2‬ ‫1.0‬ ‫82.4‬ ‫فبراٌر ( شباط )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫6.3‬ ‫0.0‬ ‫73‬ ‫9‬ ‫68‬ ‫81.5‬ ‫4.8‬ ‫23.0‬ ‫مارس ( آذار )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫7.4‬ ‫0.0‬ ‫83‬ ‫21‬ ‫38‬ ‫02.8‬ ‫9.0‬ ‫03.8‬ ‫إبرٌل ( نٌسان )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫1.5‬ ‫2.3‬ ‫03‬ ‫7‬ ‫49‬ ‫22.4‬ ‫01.0‬ ‫03.8‬ ‫ماٌو ( أٌار)‬ ‫شمالٌة‬ ‫5‬ ‫0.0‬ ‫82‬ ‫7‬ ‫18‬ ‫2.32‬ ‫11.0‬ ‫23.5‬ ‫ٌونٌو( حزٌران )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫9.5‬ ‫5.4‬ ‫14‬ ‫9‬ ‫09‬ ‫32.4‬ ‫21.6‬ ‫23.8‬ ‫ٌولٌو (_ تموز )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫1.5‬ ‫7.84‬ ‫54‬ ‫7‬ ‫69‬ ‫22.8‬ ‫31.6‬ ‫23.4‬ ‫أؼسطس( أب )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫6.4‬ ‫1.0‬ ‫63‬ ‫9‬ ‫18‬ ‫12.1‬ ‫01.0‬ ‫13.6‬ ‫سبتمبر( أٌلول )‬‫ش . شرقٌة‬ ‫4‬ ‫0.0‬ ‫53‬ ‫21‬ ‫86‬ ‫71.9‬ ‫6.5‬ ‫72.8‬ ‫اكتو بر ( تشرٌن األول )‬ ‫شمالٌة‬ ‫4.2‬ ‫4.7‬ ‫84‬ ‫11‬ ‫89‬ ‫61.3‬ ‫4.5‬ ‫72.0‬ ‫نوفمبر( تشرٌن الثانً )‬ ‫شمالٌة‬ ‫6.2‬ ‫0.0‬ ‫34‬ ‫9‬ ‫68‬ ‫41.9‬ ‫1.2‬ ‫62.4‬ ‫دٌسمبر( كانون األول )‬ ‫1.4‬ ‫9.36‬ ‫اإلجمالً‬ ‫52.83‬ ‫57.9‬ ‫2.68‬ ‫91.524‬ ‫7.1‬ ‫521.03‬ ‫المعدل‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫62‬
  • 27. ‫من خالل دراسة المتؽٌرات الرئٌسٌة أوجدنا متؽٌرٌن ٌؤثرا على البٌئة‬ ‫الداخلٌة للمبنى وهً كالتالً :-‬ ‫3-1 اإلشعاع الشمسً.‬ ‫3-2 التحرؾ الهوائي.‬‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫72‬
  • 28. ‫توجٌه اإلشعاع الشمسً وحركة الرٌاح حٌث ٌمكن الجمع بٌن‬ ‫أفضل توجٌه للرٌاح مع أفضل توجٌه لتقلٌل اإلشعاع الشمسً‬ ‫لذل ٌعتبر التوجٌه المابل أفضل الحلول التً تجمع بٌن ا ثنٌن.‬ ‫األقالٌم الحارة الجافة‬ ‫األقالٌم الحارة الرطبة‬‫األقالٌم الباردة‬ ‫األقالٌم المعتدلة‬ ‫أشكال المبانً فً األقالٌم المختلفة‬ ‫التحر الهوابً‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫82‬
  • 29. ‫6 ) انرٌٍُح انطثٍعٍح :‬‫انرٌٍُح انطثٍعٍح نهمثاوً ٌُ انمصطهح انزي ٌمصذ تً عمهٍح ذغٍٍش انٍُاء انذاخهً تٍُاء ومً مه‬ ‫انخاسج تُاسطح انُسائم انطثٍعٍح فمظ .‬ ‫فُائذ انرٌٍُح انطثٍعٍح :‬ ‫•مه اجم صحح اإلوسان .‬ ‫•مه اجم انشاحح انحشاسٌح .‬ ‫مه اجم صحح اإلوسان :‬ ‫إن ضمان انحذ األدوى مه وماء انٍُاء داخم انمثاوً ، َانرخهص مه انشَائح انكشٌٍح َانىرىح‬ ‫َانشُائة انضاسج انعانمح تً ٌعرثش مه انمرطهثاخ انمٍمح نحٍاج اإلوسان َصحرً .‬ ‫مه اجم انشاحح انحشاسٌح :‬‫ضشَسج انرخهص مه انشَائح انكشٌٍح إضافح إنى االسرفادج مه لُج انذفع نرٍاس انٍُاء انخاسجً‬ ‫فً صٌادج سشعح انٍُاء انمىساب عثش انفشاغ انذاخهً ، إن صٌادج سشعح انٍُاء ذؤدي إنى صٌادج‬ ‫معذل ذثخش انعشق مه عهى جسم اإلوسان َذساعذ عهى انرخهص مه انشطُتح انعانٍح خاصح فً‬ ‫انمىاطك راخ انمىاخ انحاس انشطة .‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫92‬
  • 30. ‫مرطهثاخ انرٌٍُح انطثٍعٍح فً انمثاوً‬ ‫انعىاصش انرً ذساعذ عهى انرحكم فً انرٌٍُح انطثٍعٍح :‬ ‫•طشٌمح فرح انىافذج .‬ ‫•ذُجًٍ انفرحاخ .‬ ‫•ذصمٍم انفُاصم انذاخهٍح .‬ ‫•مساحح انفرحاخ .‬ ‫•انشثك انسهكً انمثثد عهى‬ ‫•انرٌٍُح انعشضٍح .‬‫• انىافزج نهحماٌح مه انحششاخ .‬ ‫•انمُلع انشاسً نهفرحاخ .‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫03‬
  • 31. ‫مفعول األشجار على حركة الهواء‬ ‫انمُلع انشاسً نهىافزج‬ ‫وتسربه إلى داخل المبنى‬ ‫َأثشي عهى حشكح انٍُاء‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫13‬
  • 32. ‫عشض انمثىى َأثشي عهى حشكح انشٌاح‬ ‫كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر -9991م‬ ‫23‬
  • 33. ‫االضتٓتادات :‬‫• ايسٜاح ضسٜع١ فٝذب تٛدٝ٘ املػسٚع مشايٞ ٚغسقٞ ٖٚرا ٜعين إٔ ايتٛدٝ٘ غل َسغٛب فٝال٘ بطالبب ايسٜالاح ايػالُايٝ١ ٚايػالُايٝ١‬ ‫ايػسقٝ١ ايبازد٠ .‬ ‫• َٝالٕ ايػُظ يف فصٌ ايػتاء حنٛ اجلٓٛب مما ٜؤدٟ إىل ضعف اإلضاء٠ ايطبٝعٝ١ َٔ اجلٗ١ ايػُايٝ١.‬ ‫• األَطاز تٗطٌ بهجس٠ يف فصٌ ايصٝف .‬ ‫• بايٓطب١ يًشساز٠ ٚايسطٛب١ عاَ١ يف صٓعاء فال تطبب ضسز عً٢ املبٓ٢ .‬ ‫ايكسازات ايتصُُٝٝ١ :‬ ‫• عٌُ ناضسات يًسٜاح ايػُايٝ١ ٚايػُايٝ١ ايػسقٝ١ نشٌ يًسٜاح ايبازد٠ .‬ ‫• يرايو جيب تٛشٜع صالت ايسضِ يف اجلٗ١ ايػُايٝ١ ٚذايو ٖسٚبا َٔ أغع٘ ايػُظ.‬ ‫• عٌُ َصازف ملٝاٙ األَطاز املٓشدز٠ َٔ ايػٛازع املستاعات اجملاٚز٠.‬ ‫• تٛدٝ٘ املبٓ٢ بصاٜٚ١ َٓاضب١ يًػُظ حبٝح تعطٞ إضاء٠ طبٝعٝ١ يًُبٓ٢ طٛاٍ ايعاّ .‬ ‫• عٓد تصُِٝ اياتشات ٜسع٢ تٛدٝٗٗا يًذٗ١ املٓاضب١ نشٌ يًسٜاح ٚايتػُٝظ ايػل َسغٛب .‬ ‫• عٌُ َٓاضٝب أٚ ضًب٘ تصسٜف املٝاٙ باجتاٙ ايػازع ايػسبٞ.‬‫1‬ ‫33‬
  • 34. 1 34
  • 35. ‫طابع الجمهورٌة الٌمنٌة :-‬ ‫إن السككككمات األساسككككٌة للعمككككارة الٌمنٌككككة هككككً التلقابٌككككة‬ ‫وا لتصاق بالبٌبة والتعبٌر عنها فالتصمٌم سواء ككان فكً‬ ‫الكتككل أو الوظككابؾ ٌعكككس بشكككل كبٌككر متطلبككات الحٌككاة‬ ‫الٌمنٌة ونجاح العمارة الٌمنٌكة هكو فكً مكدي تعبٌرهكا عكن‬ ‫الواقع ا جتماعً وا قتصادي.‬ ‫ٌوضح الشكل الطابع المعمكاري فكً عكدة فكً الجمهورٌكة‬ ‫الٌمنٌة‬ ‫وعلى الرؼم من أن المن بلد صؽٌر إ َّ أن به مكن التنكوع‬ ‫والؽنككى فككً التككراث المعمككاري الشككًء الكثٌككر وقككد ٌرجككع‬ ‫هذا التنوع فً البٌبة والمناخ وطبٌعة األرض بٌن منكاطق‬ ‫الكككٌمن المختلفكككة وبالتكككالً تؽٌكككر الطكككابع وأسكككلوب البنكككاء‬ ‫تماشككٌا مككع هككذ البٌبككة ومتطلبككات سكككانها. ٌتضككح مككن‬ ‫الخارطكككة المقابلكككة الطكككابع المعمكككاري فكككً بعكككض المكككدن‬ ‫الٌمنٌككككة، وذلكككك مككككن خككككالل الشكككككل العككككام للمبككككانً و‬ ‫يوضح الشكل الطابع المعماري في عدة في الجمهورية اليمنية‬ ‫ارتفاعاتهككا، والمفككردات المعمارٌككة التككً تسككتخدم فككً كككل‬ ‫مدٌنككة، وهككذا مككا ٌككدل علككى العمككارة الٌمنٌككة عمككارة ؼنٌككة‬ ‫بعناصرها، وكذل نجد تنوع استخدام مواد البناء فكً ككل‬ ‫مدٌنككة حسككب المككواد المحلٌككة المتككوفرة والمناسككبة أٌضككا‬ ‫لظروفها البٌبٌة.‬‫45‬ ‫برمجة مشروع خدمات رجال األعمال – مدٌنة المكال – عبد هللا بن سنان‬ ‫53‬
  • 36. ‫خصابم المدن الٌمنٌة :‬ ‫التحول فً العمارة الٌمنٌة‬ ‫تنفرد المدن الٌمنٌة – عموما – بخصوصٌة تمٌ ها عكن المكدن اإلسكالمٌة‬ ‫إن هٌمنة العمارة المستوردة و التخطكٌط الحضكري الكذي أهمكل القكٌم‬ ‫وٌمكن رإٌتها كالتالً :‬ ‫ا جتماعٌة للتجمعات السكنٌة قاد إلى التخطٌط المتعامد‬ ‫( ‪ ) Grid Planning‬للتجمعات السككنٌة التقلٌدٌكة ، والكذي قكاد إلكى‬ ‫1-النمط العمودي للعمارة هو الشابع فً المدن و األرٌاؾ على حد سواء .‬ ‫مشاكل عدٌدة بسكبب الكنقم فكً الفضكاءات الحضكرٌة مثكل السكاحات‬ ‫2-تعدد الطوابق .‬ ‫الخضككراء و السككاحات ا جتماعٌككة و أفقككد الككنظم المعمارٌككة الحدٌثككة‬ ‫3-خصوصٌة األبنٌة الكثٌفة .‬ ‫طابعهككا المحلككً و سككلخها عككن بٌبتهككا األصككلٌة و عككالوة علككى الشكككل‬ ‫4-ارتفاع األبنٌة التً تتراوح ما بٌن خمسة إلى تسعة أدوار .‬ ‫المعماري الذي ٌتواءم مع العمارة المحلٌة فقد فقدت عكدة امتٌكا ات‬ ‫5-برو الشوارع الضٌقة المحاطة من الجانبٌن .‬ ‫معمارٌة و تراثٌة قٌمة هً حصكٌلة الخبكرات الجمكة لءبكاء و األجكداد‬ ‫6-الطوابق السفلى ؼٌر مسكونة .‬ ‫الذٌن خبوا الحٌاة و تفاعلوا بكفاءة عالٌكة مكع بٌبكتهم مكن كافكة الوجكو‬ ‫7-إطالله و جهات المبانً الخلفٌة على حدابق صؽٌرة‬ ‫اجتماعٌككا و بٌبٌككا و التككً أثمككرت عككن التككراث المعمككاري الممٌ ك فككً‬ ‫الٌمن و الكذي ٌعتبكر بحكق واحكد مكن العالمكات المعمارٌكة الخالكدة فكً‬ ‫تارٌخ العمارة .‬ ‫إن السمات السٌاسٌة للعمارة الٌمنٌة هً التلقابٌة‬ ‫خصابم المدن اإلسالمٌة :‬ ‫وا لتصاق بالبٌبة والتعبٌر عنها فالتصمٌم سكواء‬ ‫ٌمكن إٌجا ها فً التالً :‬ ‫ككككان بالكتكككل أو الوظكككابؾ ٌعككككس بشككككل كبٌكككر‬ ‫نشؤت أساسا لتؤدٌة وظٌفة المرك اإلشكعاعً للمشكروع الحضكاري‬ ‫متطلبككات الحٌككاة الٌمنٌككـة ونجككاح العمككارة الٌمنٌككة‬ ‫الكونً لهذا كان الطابع العسكري صفة طاؼٌة فً هذ المكدن‬ ‫هككو فككً مككدى تعبٌرهككا عككن الواقككع ا جتمككاعً‬ ‫، و هذا لم ٌبلػ الوظٌفة الحضارٌة فهً تتمٌ بـ :‬ ‫وا قتصادي وتلبٌتها حتٌاجات اإلنسان المختلفة‬ ‫1-المسجد .‬ ‫، ثككم أن هنككا ا هتمككام البككالػ بالشكككل الخككارجً‬ ‫2-المدرسة .‬ ‫سواء فً العمومٌات كالكتل العامة وخكط السكماء‬ ‫3-الحمام .‬ ‫أو فً التفاصٌل كالشبابٌ واألبواب وال خكارؾ‬ ‫4-النمط العمودي من البناء و األبنٌة المتعددة الطوابكق ٌقطنهكا عكدد‬ ‫وأعمال النجارة ، ودراسة انعكاسات هكذا الشككل‬ ‫من العابالت .‬ ‫الخككارجً علككى اإلنسككان هككو المقٌككاس المرجعككً‬ ‫5-نسٌج كثٌؾ ومتقارب من األسواق والحانات والمساجد والدكاكٌن‬ ‫لجمٌع هذ الفضاءات العمرانٌة.‬ ‫والبٌوت السكنٌة وضٌق الشوارع .‬‫65‬ ‫برمجة مشروع خدمات رجال األعمال – مدٌنة المكال – عبد هللا بن سنان‬ ‫63‬
  • 37. ‫الخصابم التكوٌنٌة للعناصر العمرانٌة فً المدٌنة الٌمنٌة‬ ‫أوالً : النظاـ التكر ي المنػتظـ مثػؿ نظػاـ األعمػدة‬ ‫ار‬ ‫في المساجد .‬ ‫ثػانياً : النظاـ الجزئي التجميعي حوؿ ف اغ‬ ‫ر‬ ‫( ممر ) كما هو الحاؿ في السكف .‬ ‫ثػػػػالثاً : نظػػػاـ الحديقػػػة المبنيػػػة أو المزوعػػػة فػػػي‬ ‫داخؿ البيوت‬ ‫( الصحف ) أو حولها ( عة ) .‬ ‫المزر‬ ‫ابػعاً : النظاـ الطولي الخطػي كمػا هػو الحػاؿ فػي‬ ‫ر‬ ‫الوكاالت والسمس ات .‬ ‫ر‬ ‫خامسػػػاً : آبػػػار الميػػػاا حيػػػث اختمفػػػت معالجتهػػػا‬ ‫المعمارية واإلنشائية حسب أسموب تخزيف الميػاا‬ ‫وسبؿ الوصوؿ إليها .‬ ‫عمػى مـ أف الػػيمف بمػد صػ ير مسػاحت إال أنػ‬ ‫الػر‬ ‫ي الشي الكثيػر وقػد‬ ‫مني في ع الت اث المعمار‬ ‫تنو ر‬ ‫ع في البيئػة والمنػاخ وطبيعػة‬ ‫يرجع هذا إلي التنو‬ ‫األرض بيف مناطؽ اليمف المختمفة وبالتالي ت يػر‬ ‫الطػػػابع وأسػػػموب البنػػػاء تماشػػػياي مػػػع هػػػذا البيئػػػة‬ ‫ومتطمبػػات سػػكانها ويتضػػح مػػف المنظػػر العػػػاـ‬ ‫الخصابم التكوٌنٌة للعناصر العمرانٌة فً المدٌنة الٌمنٌة‬ ‫لعدد مف المدف اليمنية هذا االختالؼ .‬‫75‬ ‫برمجة مشروع خدمات رجال األعمال – مدٌنة المكال – عبد هللا بن سنان‬ ‫73‬
  • 38. ‫تبايف الواجهات التقميدية لممنازؿ اليمنية مف‬ ‫بعض نماذج لمواجهات في أهـ المدف اليمنية‬ ‫منطقة إلى ى .‬ ‫أخر‬ ‫ذات الطابع المميز‬‫85‬ ‫برمجة مشروع خدمات رجال األعمال – مدٌنة المكال – عبد هللا بن سنان‬ ‫83‬
  • 39. 39
  • 40. 40
  • 41. 41
  • 42. ‫1- عناصر الطرا المعماري لمدٌنة صنعاء القدٌمة :‬ ‫•الفتحات .‬ ‫•ازحزمة‬ ‫•النياية (الذرو )‬ ‫أنواع الفتحات :‬ ‫1- المدخل :‬ ‫الواجية الرئيسية ، والمدخل عبار عن فتحة عرضيا يتر ح ما بين 02.1- 04.1 م‬ ‫او‬ ‫يعتبر المدخل من ىم العناصر المعمارية في‬ ‫ي‬‫ركان المدخل دعامات حجرية من الحجر الحبش يرتكز عمى ىذه الدعامتين عقد حجر‬ ‫وارتفاعيا يتر ح ما بين 06.1 – 08.1 م وفي‬ ‫او‬ ‫ويصنع باع المدخل الرئيسي من الخشع الطنع المقوى بالصمع والثبت في الدعامات‬ ‫بو فتحات صيير تسمح بدخول اليواء واإلضاء‬ ‫استخدما في المباني القديمة وىما :‬ ‫الحجرية ويوجد في باع المدخل عنصرين ىامين‬ ‫2- المدقة :‬ ‫ء العموي ووظيفة ىذا‬ ‫وىي عبار عن قطعة صيير حديدية مكونة من جزين ء ثابت ء متحرك وىما مثبتان في منتصف الباع لمجز‬ ‫وجز‬ ‫جز‬ ‫العنصر ن يطرق عمييا القادم لزيار المسكن ..‬ ‫3- المجر :‬ ‫ء العموي لمباع وبو خيط مرتبط بميمقة الباع ، وىذا الخيط موصل لى جميع دوار المسكن عن طريق ثقوع‬ ‫وىو عبار عن ثقع في الجز‬ ‫رسية في السقوف يخترقيا المجر (خيط) ووظيفة ىذا العنصر فتح الباع من ي دور نظر لكثر عدد الطوابق في المسكن ..‬ ‫اً‬ ‫4- النوافذ :‬ ‫تمثل النوافذ عنصر ىاماً في الواجيات نظر لتنوعيا واختالف حجاميا ومواضعيا ، ففي ازدوار السفمية فتحات صيير وكمما ارتفعنا لى‬ ‫اً‬ ‫اً‬ ‫عمى يزداد اتساعيا ..‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫24‬
  • 43. ‫أنـواع النوافذ :‬ ‫•نافذ تعموىرا قمريرة نصرف دائريرة : ويترر ح عرضريا مرا برين 08.0 – 02.1م يعموىرا عقرد حجريرة مرن الطروع المحرروق (اليراجور) وبيرذا‬ ‫او‬ ‫العقد قمرية من ماد الجص و الزجاج تدخل اإلضاء من خالليا ويوصل بين النافذ والعقد (الكنو) وىي عبار عن ء بارز لى الخ ج‬ ‫رار‬ ‫جز‬ ‫من ماد الخشع تحمي النوافذ من ازمطار ويستخدم ىذا ع من النوافذ في ازدوار العموية .‬ ‫النو‬ ‫•نافررذ تعموىررا قمريررة مسررتطيمة : ويترر ح عرضرريا مررا بررين 08.0- 00.1 م يعموىررا فتحررة مسررتطيمة فرري نيايتيررا عقررد ويسررتخدم ىررذا النر ع مررن‬ ‫رو‬ ‫او‬ ‫النوافذ في النوافذ لألدوار السفمية .‬ ‫•نافذ تعموىا قمريتان دائريتان : ويتر ح عرضيا ما بين 08.0 – 00.1 م يعوليا عقدين دائريين فييما قمريتان تسرمحان بردخول اإلضراء‬ ‫او‬ ‫لى الداخل ويستخدم ىذا ع من النوافذ في ازدوار المتوسطة .‬ ‫النو‬ ‫صور لبعض أنواع النوافذ مع القمرٌات‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫34‬
  • 44. ‫أشكال القمرٌات :‬ ‫قمرٌة دابرٌة : استخدمت قديماً في بداية القرن العشرين عمى النوافذ كقمريتان دائريتان يقعان فوق بعضيما البعض وكانت ق اص‬ ‫ر‬ ‫المرمر التي تيمفيا تولد نار مشعة عندما تكون الشبابيك الخشبية ميمقة وتعتبر القمرية الدائرية عنصر مميز في الواجيات ويتر ح ىا‬ ‫او قطر‬ ‫اً‬ ‫اً‬ ‫بين 06.0 – 08.0 م .‬ ‫قمرٌة نصؾ دابرٌة : يستخدم عمى منسوع النوافذ وىي مثبتة في عقد من الحجر و الياجور ويتر ح ىا بين 0.1- 5.1م‬ ‫او قطر‬ ‫قمرٌة مستطٌلة ٌعلوها نصؾ دابرٌة : ويستخدم ىذا ع من القمريات لمفتحات الجانبية التي يتوسطيا نافذ كبير‬ ‫النو‬ ‫صور لبعض أنواع القمرٌات‬ ‫المصدر – سو ان‬‫1‬ ‫- ملتقطات عامة‬ ‫44‬
  • 45. ‫املشربية :‬ ‫ة عف نافذة ة عف الحوائط الخارجية بمقدار 7.0- 9.0 تقريباً ومثبتة في أسفؿ بكابولي وهذا المشربية مالباً ما تصنع‬ ‫بارز‬ ‫وهي عبار‬ ‫مف الخشب البمدي ووظيفتها التهوية وامكانية الرؤية مف الداخؿ إلى الخارج فقط .‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫54‬
  • 46. ‫الزخارف :‬ ‫ة اليمنية بمدينة صنعاء دورً هاماً في‬ ‫ا‬ ‫تمعب الزخارؼ في العمار‬ ‫إف الجماؿ‬ ‫إنعاش الواجهات وخمؽ الحيوية الفنية عميها‬ ‫ي لمدينة صنعاء ناتج عف العالقة الوثيقة بيف البناء‬ ‫المعمار‬ ‫ي فالزخرفة تزيف‬ ‫ة الوظيفية والتعبير المعمار‬ ‫والزخرفة بيف الضرور‬ ‫كؿ عنصر كالباب أو النافذة .‬ ‫وقد استعمؿ اليمنييف الزخرفة بهدؼ إظهار حيوية ومنى السطح‬ ‫ي‬ ‫وتأكيد بعض الفتحات واألج اء البار ة عمى السطح المعمار‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫والعنصر الزخرفي في المسكف يوجد بأشكاؿ مختمفة سواء عمى‬ ‫نموذج للنافذة مع القمرٌة والحزام‬ ‫شكؿ خطوط زخرفية أسية أو أفقية وبأحرؼ منقوشة في األعماؿ‬ ‫ر‬ ‫الحجرية وأعماؿ الجص حوؿ الفتحات وكذا القمريات.‬ ‫ة القرميد‬ ‫أنواع الزخارؼ : الزخارؼ األفقية وال أسية : زخارؼ حجار‬ ‫ر‬ ‫ة عف زخارؼ بار ة مف مادة البناء التي تمثؿ الحوائط‬ ‫ز‬ ‫وهي عبار‬ ‫الحاممة مثؿ الحجر أو الياجور ويمثؿ هذا ع مف الزخارؼ‬ ‫النو‬ ‫ربطاً متجانساً حيث يعطي نجاحاً وتوافؽ ليؤكد الوحدة العضوية‬ ‫ي . وتستخدـ هذا الزخارؼ كدليالً‬ ‫مع عناصر التكويف المعمار‬ ‫عمى الفصؿ بيف الطوابؽ أي تحديد مناسيب األدوار .‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫64‬
  • 47. ‫مواد البناء للمشكن التقليدي :‬ ‫ثبتت مواد البناء التقميدية مالءمتيا لمبيئة ذ نيا تقوم بالعزل الجيد عن الطقس الخارجي شتاء و صيفاً وذلك من خالل الحوائط الخارجية‬ ‫ً‬ ‫التي تمثل حوائط خارجية .‬ ‫ىا وبالفعل فقد تم عاد استخدام‬ ‫كما تتميز مواد البناء التقميدية بإمكانية عاد استخداميا عند ىدم ي مسكن مثل ازحجار وازخشاع وغير‬ ‫بعض مواد البناء مثل الدعائم الحجرية التي تمثل قطعة واحد في منسوع ازساس عمى منحنيات العقود وذلك في بقايا اآلثار الحميرية‬ ‫و نقاض قصر غمدان الذي يرجع بناءه لى القرن الثالث الميالدي وذلك في بناء الجامع الكبير بمدينة صنعاء والذي تم بناءه بأمر رسول‬ ‫اهلل صمى اهلل عميو وسمم1 ..‬ ‫والعمار اليمنية التقميدية ثرت تأثير واضحاً في العمار اليمنية المعاصر حيث ن بعض مواد وطرق البناء التقميدية المستخدمة حالياً ىي‬ ‫اً‬ ‫نفسيا التي كانت تستخدم في القرون السابقة ومثال ذلك طريقة توقيص ازحجار التي ما الت تستخدم حتى اآلن كحوائط خارجية والتي‬ ‫ز‬ ‫تمثل حوائط حاممة وكذا الياجور المحمي ... ومع نو بداء في الفتر ازخير استخدام مواد البناء الحديثة مثل الخرسانة في السقوف‬ ‫وازعمد ال نيا نادر ما تظير في الواجيات كعنصر رئيسي2 . لذلك نالحظ ن استخدام مواد البناء الحديثة تؤثر تأثير فعاالً عمى صالة‬ ‫اً‬ ‫اً‬ ‫ي المتميز والتي تنفرد بو العمار اليمنية من خالل مواد وطرق البناء التقميدية ازصيمة‬ ‫وابقاء الطابع المعمار‬ ‫وىذه المواد ىي : ازحجار : تعتبر ازحجار من ىم العناصر‬ ‫المعمارية المستخدمة في البناء قديماً وحديثاً نظر‬ ‫اً‬ ‫لما تتمتع بو ىذه الماد من قو وصالبة ويستخدم الحجر‬ ‫في المباني بالمناطق الجبمية ، وىناك ثالثة نواع من ازحجار‬ ‫تستخدم في بناء المسكن التقميدي بمدينة صنعاء‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫74‬
  • 48. ‫ة مف متانة ومقاومتها لتسرب‬ ‫1- احلجر األسود : يستخدـ هذا ع مف األحجار في أساسات المباني لما تتميز ب مف هذا الحجر‬ ‫النو‬ ‫المياا إلى األساسات ..‬ ‫2- احلجر احلبش : ويستخدـ هذا ع مف األحجار حوؿ الفتحات وأركاف المبنى وفي نهاية منسوب كؿ دور أف أنها تزيف‬ ‫النو‬ ‫ها إلى الخارج ومممسها الخشف تعطي إحساساً بصرياً جميالً عمى الواجهات مف خالؿ التبايف لموف األسود‬ ‫الواجهات مف خالؿ بروز‬ ‫لمحجر الحبش والحجر األبيض المستخدـ في بعض أج اء الواجهات ويبمغ سعر هذا ع مف األحجار ستوف رياالً أي خمسة‬ ‫النو‬ ‫ز‬ ‫أضعاؼ الحجر العادي ..‬ ‫احلجر األبيض : ويستخدـ هذا ع مف األحجار في بقية أج اء الواجهات وي مب استخدام في المناطؽ الشمالية لميمف كمدينة‬ ‫ز‬ ‫النو‬ ‫صنعاء لقرب المحاجر الخاصة بها ..‬ ‫3- الياجور احمللي (الطوب احملروق ) : يستخدـ الياجور بمدينة صنعاء في بناء الواجهات لمحوائط الخارجية لألدوار العميا نظرً لخفة‬ ‫ا‬ ‫وزن كما ي طي الياجور في كثير مف األحياف بمادة الجبس (الجص) البيضاء معطياً ديكو ات مختمفة عمى أسطح الواجهات ..‬ ‫ر‬ ‫مقياس الياجور : مقاس الياجور 71×71×4سـ ويستخدـ في الحوائط الخارجية كحوائط حاممة بمدماؾ 43سـ ..‬ ‫ي تحت ظروؼ معينة وفي محارؽ خاصة ويستخدـ‬ ‫ة عف مادة بيضاء ناعمة تنتج مف حرؽ الحجر الجير‬ ‫4- اجلص : وهي عبار‬ ‫الجص في معظـ المناطؽ اليمنية ألم اض متعددة ..‬ ‫ر‬ ‫5- لألسقف الداخلية :استخدـ الخشب لألسقؼ عمى شكؿ عوارض أفقية مف الخشب ويتـ مؿء الف امات بيف هذا العوارض بعصى‬ ‫ر‬ ‫ص ة (أمصاف األشجار) مرتبطة ومجتمعة ببعضها البعض وذلؾ في اتجاا عمودي عمى العوارض وبعد ذلؾ يتـ الت طية بالطيف‬ ‫ير‬ ‫ة عميها وقد‬ ‫الذي يشكؿ ء مف أعماؿ التشطيب لمسقؼ وذلؾ في ت طية الحوائط الداخمية واألسقؼ ثـ يوضع الجص مباشر‬ ‫جز‬ ‫ة حيث لـ تستخدـ إال نادرً ..‬ ‫ا‬ ‫ة المعاصر‬ ‫اختفت هذا الطريقة في العمار‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫84‬
  • 49. ‫6- للشبابيك واألبواب : وقد استخدـ الخشب الطنب البمدي في األبواب والنوافذ والمشػربيات‬ ‫والبروز الذي يعمو الشبابيؾ مف الخارج لمنع تساقط األمطػار عمػى الزجػاج وتعمػؿ ككاسػ ات‬ ‫ر‬ ‫لمشػػمس وبالنسػػبة لصػػالبة هػػذا النػ ع مػػف الخشػػب وقابميت ػ لتحمػػؿ عوامػػؿ التعريػػة فقػػد‬ ‫ػو‬ ‫ظهرت قديماً حرؼ يدوية ة وقمت واختفت في الوقت الحاض..‬ ‫نادر‬ ‫7-الزجاج امللون :‬ ‫زجاج النوافذ المموف بتواجد في معظـ المباني اليمنية وال يػ اؿ يسػتخدـ حتػى وقتنػا الحاضػر‬ ‫ز‬ ‫... فهػػذا النوافػػذ المسػػماة بػػالعقود تصػػنع مػػف قطػػع صػ ة مػػف الزجػػاج الممػػوف توضػػع فػػي‬ ‫ير‬ ‫عقػػود منسػػوخة بأشػػكاؿ هندسػػية تثبػػت فػػي الجػ ء العمػػوي مػػف النافػػذة والزجػػاج المسػػتخدـ‬ ‫ػز‬ ‫مالباً ما يكوف الزجاج األبيض مف الواجهة الخارجية والزجاج المموف مف الداخؿ ..‬ ‫8- لألسقف الداخلية :استخدـ الخشب لألسقؼ عمى شكؿ عوارض أفقية مف الخشب ويتـ مؿء الف امات بيف هذا‬ ‫ر‬ ‫العوارض بعصى ص ة (أمصاف األشجار) مرتبطة ومجتمعة ببعضها البعض وذلؾ في اتجاا عمودي عمى‬ ‫ير‬ ‫العوارض وبعد ذلؾ يتـ الت طية بالطيف الذي يشكؿ ء مف أعماؿ التشطيب لمسقؼ وذلؾ في ت طية الحوائط‬ ‫جز‬ ‫ة حيث لـ تستخدـ‬ ‫ة المعاصر‬‫ة عميها وقد اختفت هذا الطريقة في العمار‬ ‫الداخمية واألسقؼ ثـ يوضع الجص مباشر‬ ‫إال نادرً ..‬ ‫ا‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫94‬
  • 50. ‫تحميؿ نموذج لمبنى مكوف مف اربعة طوابؽ :‬ ‫المساقط :‬ ‫• تتمٌ المساقط بعدم انتظامها ب واٌا محددة وذل تبعا لشكل البناء والتوجٌه الذي ٌالحظ توجٌه ؼرؾ الجلوس والنوم باتجا‬ ‫الجنوب تالفٌا للرٌاح السٌبة الباردة اآلتٌة من الشمال وتوجٌه ؼرؾ الخدمة ( مخ ن+حمامات ) نحو الشمال ؼالبا.‬ ‫•نالحظ ترك ؼرؾ الخدمة فً الطابق األرضً ( مخا ن+ؼرؾ حٌوانات ) أما الدور األول والثانً فتترك فٌهما ؼرؾ النوم‬‫والدٌوان والدور الثالث فٌتكون من ؼرفة المنظر والمطبخ ( الدٌمة )وشمالً مفتوح ( سماوي ) عرض الؽرؾ ٌتعدى 4متر ؼالبا‬ ‫ع ازشجار.‬‫وذل لطبٌعة أسلوب اإلنشاء بالجد ان الحاممة وانشاء ازسقف بجذو‬ ‫ر‬ ‫•الساللم مربعة وتعتمد أسلوب ( القطب ) وهو عمود مربع الشكل ٌنشا من الحجر ؼالبا تستند علٌه أدراج السلم.‬ ‫05‬
  • 51. ‫القطاع :‬‫•نالحظ أن ارتفاعات األدوار تتراوح بٌن 5.2-3 متر‬‫وتكككون األدوار متكككررة تمامككا إ فككً الككدور األخٌككر‬‫ٌمكككن أجككراء بعككض التعككدٌل بقواطككع خفٌفككة مككع وجككود‬‫ؼرفككة مكشككوفة للسككماء ( شماسككً )تسككتعمل كمككو ع‬ ‫ولنشر الؽسٌل.‬‫ٌادة عرض الجدران من األعلى لألسفل بحٌث ٌصكل‬‫عرض ( سم ) المدما فً الدور األرضً إلى متكر‬‫واحد وذل لطبٌعة أسلوب اإلنشاء‬ ‫15‬
  • 52. ‫الواجية :‬‫تنشكككا الواجهكككات ؼالبكككا مكككن الحجكككر فكككً الكككدور األدوار السكككفلى‬ ‫الٌاجور فً األدوار العلٌا .‬‫تتمٌككك بكككالعقود والقمرٌكككات بؤشككككالها المختلفكككة ( دابرٌكككة-نصكككؾ‬‫دابرٌة ) والمصكنوعة مكن الجكم وال جكاج وتتمٌك أٌضكا بكثكرة‬ ‫ال خارؾ المتنوعة األشكال واألحجام ومنها:‬‫األح مكككة الراسكككٌة ( عسكككلة ) واألح مكككة األفقٌكككة ذات اإلشككككال‬‫الهندسككٌة والتككً اعتمككدت شكككل المثلككث ؼالبككا وتوجككد ال خككارؾ‬‫الجدارٌكككة المصكككنوعة مكككن الجكككم وكانكككت عبكككارة عكككن خطكككوط‬ ‫لكلمات فٌها ذكر هللا .‬‫الفتحات المتنوعة اإلشكال وتتبع فً ذلك الوظٌفكة وهكً متدرجكة‬ ‫الحجم نحو ال ٌادة من األسفل لألعلى ومنها الشاقوم .‬‫ٌوجد عنصر المشربٌة ( الشبا ) والمصنوع من الٌاجور أحٌانكا‬‫والذي ٌوفر خصوصٌة ألهل المسكن وانفتاح المسكن للخارج.‬ ‫25‬
  • 53. ‫العمارة الحدٌثة فً صنعاء:‬ ‫ة الحديثػة فػي صػنعاء إلػى ثالثػة أقسػاـ‬‫ة تنقسـ العمػار‬ ‫ة عمار‬ ‫بصور‬ ‫هي :‬ ‫ي اليمني ..‬ ‫• ة حديثة محافظة عمى الط از المعمار‬ ‫ر‬ ‫عمار‬ ‫ي اليمني ..‬ ‫• ة حديثة مير محافظة عمى الط از المعمار‬ ‫ر‬ ‫عمار‬‫مبنػػى شػػركة مػػأرب لمتػػأميف وهػػو مبنػػى حػػديث ويتوضػػح ذلػػؾ مػػف خػػالؿ اسػػتخداـ الزجػػاج‬ ‫• ة حدثة مبنية عمى الط از اليمني ..‬ ‫ر‬ ‫عمار‬ ‫ة اليمنية الفريدة بشكؿ متمازج وجميؿ‬ ‫بجانب عناصر العمار‬ ‫مبنػػى شػػركة أمػػاف لمتػػأميف وهػػو مبنػػى معاصػػر محػػافظ عمػػى األصػػمة‬ ‫ي وحديث ومحافظ عمى‬‫ة في مدينة صنعاء وهو مبنى عصر‬ ‫عمار‬ ‫ة‬ ‫ة اليمنية المتميز‬‫ومالحظ في استخداـ عناصر العمار‬ ‫األصالة اليمنية .‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫35‬
  • 54. ‫ة واالستخداـ‬ ‫مبنى كمية الهندسة صنعاء والمالحظ في األصمة والمعاصر‬ ‫لمعناصر المعمارية اليمنية والعناصر اإلسالمية‬ ‫ي في العاصمة صنعاء وهو مبنى معاصر ويالحظ‬ ‫مبنى السعيد التجار‬ ‫في استخداـ العقود والح اـ في الدور األوؿ والقمريات في الدور األرضي‬ ‫ز‬ ‫ة اليمنية هي القاعدة المتينة لمبنى حديث ينشئ في‬ ‫يؤكد أف العمار‬ ‫ة‬ ‫اليمف وكذلؾ استخداـ العقود والح اـ في الدور األخير ليؤكد عموا العمار‬ ‫ز‬ ‫اليمنية التقميدية وأنها تكمؿ أي مبنى حديث‬ ‫ي في مبنى وز ة العدؿ وكذلؾ استخداـ العناصر‬ ‫ار‬ ‫محاولة استخداـ الشكؿ الدائر‬ ‫المحمية في بشكؿ لـ يكف موفؽ .‬‫1‬ ‫دراسة تحلٌلٌة للطالب ضٌؾ هللا الشرٌؾ لمشروع مرك فنون جمٌلة 7002-8002 م‬ ‫45‬
  • 55. ‫توصٌات‬‫ع مستقى بشكل غير مباشر من المروروث التقميردي ازصريل مرع دخرال عناصرر حديثرة تواكرع‬ ‫•جعل طابع المشرو‬ ‫العصر وتعطي لمكمية الصور الالزمة ليا.‬‫•الكميرة ىري مش ع حرديث ذو وظررائف مختمفرة تمامراً عرن تمرك الموجررود فري صرنعاء القديمرة، وكترل ذات فضرراءات‬ ‫ررو‬‫مفتوحررة ضررخمة تحترراج لررى مرواد بنرراء حديثررة و نظمررة متطررور لمنشرراء لررذا فإنررو ال يمكررن نقررل طررابع صررنعاء القديمررة‬ ‫بحرفيتو بل يمكن ن نحدث ع من الربط بين ازصالة والمعاصر باستخدام حد المفردات التالية.‬ ‫نو‬ ‫•الفتحات.‬ ‫•الزخارف.‬ ‫•مواد البناء.‬ ‫•ازلوان.‬‫ع.‬ ‫واستخداميا بطريقة معينة في الواجيات بمعالجات ود اسة حديثة ومتطور تناسع وظيفة المشرو‬ ‫ر‬ ‫55‬
  • 56. 1 56
  • 57. ‫أقسام كلٌة الهندسة :‬ ‫تضم الكلٌة األقسام والبرامج التالٌة :‬ ‫1- قسم علوم الحاسوب وتقنٌة المعلومات ، وٌشمل البرامج التالٌة :‬ ‫- شبكة الحاسوب .‬ ‫- تقنٌة المعلومات .‬ ‫- هندسة البرمجٌات .‬ ‫- دبلوم برمجة حاسوب .‬ ‫2- قسم الهندسة االلكترونٌة ، وٌشمل البرامج التالٌة :‬ ‫- هندسة حاسوب .‬ ‫- هندسة اتصاالت .‬ ‫- هندسة الشبكات .‬ ‫- هندسة األجهزة الطبٌة .‬ ‫3- قسم الهندسة المدنٌة .‬ ‫4- قسم الهندسة المعمارٌة .‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫75‬
  • 58. ‫قسم علوم الحاسوب وتقنٌة المعلومات :‬ ‫أهداؾ القسم :‬ ‫1- تقدٌم دراسة مركزٌة نظرٌة وعلمٌة عن تطبٌقات علوم الحاسوب الحدٌثة .‬ ‫2- تزوٌد الطالب بمهارات عالٌة فً عملٌات تحلٌل وتصمٌم وبناء وفحص أنظمة الحاسوب.‬ ‫3- تنمٌة قدرات الطلبة على العمل المتقن والدقٌق.‬ ‫4- تشجٌع الطلبة على المناقشة وطرح أفكارهم بكل وضوح.‬ ‫5- تقوٌه مهارات الطلبة على استخدام ومقارنة وتقٌٌم الوسائل المستخدمة المباشرة وؼٌر المباشرة .‬ ‫6- بناء فهم شامل لألبعاد الفردٌة واالجتماعٌة والمؤسسٌة التً ٌمكن أن ٌساهم الحاسوب فً تنمٌتها .‬ ‫7- تقدٌم االستشارات للشركات العاملة فً القطاعٌن الخاص والعام.‬ ‫8- تأهٌل أعضاء هٌئة التدرٌس عن طرٌق البعثات الداخلٌة والخارجٌة والدورات التخصصٌة الداخلٌة.‬ ‫برامج وتخصصات القسم :‬ ‫ٌضم القسم البرامج التالٌة :‬ ‫تقنٌة المعلومات‬ ‫شبكات الحاسوب‬ ‫دبلوم برمجة حاسوب‬ ‫هندسة البرمجٌات‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫85‬
  • 59. ‫فرص العمل المتاحة للمتخرجٌن من القسم :‬ ‫شركة ا تصا ت وا نترنت‬ ‫شركات البرمجة ( تحلٌل – تصمٌم – تطوٌر )‬ ‫المإسسات والشركات ( كمدراء للشبكات )‬ ‫البرمجٌات ( المبٌعات والصٌانة )‬ ‫البحث العلمً واألكادٌمً‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫95‬
  • 60. ‫قسم الهندسة االلكترونٌة :‬ ‫أهداؾ القسم :‬ ‫1- إعداد الكفاءات العلمٌة المؤهلة والقادرة على المساهمة فً خدمة المجتمع فً مجال هندسة‬ ‫االتصاالت والحاسوب وهندسة األجهزة الطبٌة وذلك من خالل :‬ ‫أ- الوقوؾ على المشكالت التً ٌعانً منها المجتمع فً مجال االتصاالت والحاسوب وهندسة األجهزة‬ ‫الطبٌة ، وعمل البحوث والدراسات العلمٌة المناسبة لها .‬ ‫ب- المشاركة فً الندوات العلمٌة والمؤتمرات التخصصٌة فً مجال االلكترونٌات على المستوى‬ ‫المحلً والدولً .‬ ‫ج- تقدٌم االستشارات الفنٌة والعلمٌة لسائر قطاعات المجتمع األهلٌة والحكومٌة.‬ ‫د- إقامة عالقات متبادلة مع أقسام هندسة االلكترونٌات األخرى والجامعات التقنٌة.‬ ‫2- اإلسهام فً عملٌة التنمٌة فً المجتمع بتوفٌر فرص التأهٌل العلمً التخصصً القادر على اإلنتاج‬ ‫والصٌانة .‬ ‫برامج وتخصصات القسم :‬ ‫ٌضم القسم البرامج التالٌة :‬ ‫هندسة األجه ة الطبٌة‬ ‫هندسة ا تصا ت‬ ‫هندسة حاسوب‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫06‬
  • 61. ‫فرص العمل المتاحة للمتخرجٌن من القسم :‬ ‫هندسة األجهزة الطبٌة‬ ‫هندسة حاسوب‬ ‫هندسة اتصاالت‬ ‫مراك صٌانة األجه ة الطبٌة‬ ‫مراك ا نترنت‬ ‫شركات اتصا ت‬ ‫مراك الصٌانة فً المستشفٌات‬ ‫صٌانة الحاسبات‬ ‫اإلذاعة والتلف ٌون‬ ‫ا ستشارات فً صٌانة األجه ة‬ ‫مراك الحاسوب‬ ‫صٌانة أجه ة ا تصا ت‬ ‫الطبٌة‬ ‫المستشفٌات الحكومٌة والخاصة‬ ‫شركات تصنٌع وتجمٌع الحاسوب‬ ‫شركات شبكات ا تصا ت‬ ‫الجامعات الحكومٌة والخاصة‬ ‫مراك تصمٌم شبكات الحاسوب‬ ‫معاهد اتصا ت‬ ‫شركات األجه ة الطبٌة الموجودة‬ ‫ــ‬ ‫ــ‬ ‫فً السوق‬ ‫مراك األبحاث الطبٌة‬ ‫ــ‬ ‫ــ‬ ‫و ارة الصحة واإلسكان‬ ‫ــ‬ ‫ــ‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫16‬
  • 62. ‫قسم الهندسة المدنٌة :‬ ‫أهداؾ القسم :‬ ‫1- المشاركة فً عملٌة التنمٌة فً المجتمع من خالل توفٌر فرص التأهٌل العلمً التخصصً .‬ ‫2- المساهمة فً خدمة المجتمع عن طرٌق تقدٌم الخدمات االستشارٌة المتمٌزة للقطاعٌن العام‬ ‫والخاص .‬ ‫3- تفعٌل نشاطات التعلٌم المستمر عن طرٌق تقدٌم دورات تخصصٌة للمهندسٌن فً المؤسسات‬ ‫المختلفة.‬ ‫4- تفعٌل دورات البحث العلمً بما ٌخدم احتٌاجات المجتمع والتنمٌة.‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫26‬
  • 63. ‫فرص العمل المتاحة للمتخرجٌن من القسم :‬ ‫فً مجال المنشآت الهٌدرولٌكٌة‬ ‫فً مجال اإلنشاءات‬ ‫فً مجال ضبط الجودة ومقاومة المواد‬ ‫فً مجال الطرق‬ ‫فً مجال المنشآت المعدنٌة‬ ‫فً مجال المساحة‬ ‫فً مجال إدارة المشارٌع الهندسٌة‬ ‫فً مجال التربة واألساسات‬ ‫فً مجال اإلشراؾ على تنفٌذ المشروعات‬ ‫فً مجال المٌا والصرؾ الصحً‬ ‫الهندسٌة‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫36‬
  • 64. ‫قسم الهندسة المعمارٌة :‬ ‫أهداؾ القسم :‬ ‫إعداد الكفاءات العلمٌة المؤهلة والقادرة على المساهمة فً خدمة المجتمع ، وذلك من حالل :‬ ‫أ- التأهٌل فً مجال العمارة وتخطٌط المدن لكوادر ٌمكنها اإلسهام بفاعلٌة فً عملٌة التنمٌة.‬ ‫ب- المشاركة فً الندوات العلمٌة والمؤتمرات التخصصٌة فً مجال العمارة والتخطٌط على المستوٌٌن‬ ‫المحلً والدولً‬ ‫ج- تقدٌم االستشارات العلمٌة والفنٌة للقطاعات المختلفة ( األهلٌة والحكومٌة ).‬ ‫د- إقامة عالقات متبادلة بٌن القسم وأقسام العمارة األخرى فً الجامعات المحلٌة والدولٌة.‬ ‫هـ- دراسة العمارة المحلٌة الممٌزة ورفد المكتبة بالدراسات التخصصٌة.‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫46‬
  • 65. ‫فرص العمل المتاحة للمتخرجٌن من القسم :‬ ‫مجال اإلشراؾ وإدارة المشارٌع‬ ‫مجال التصمٌم المعماري‬ ‫مجال حسابات وتوصٌؾ مواد بناء‬ ‫مجال التخطٌط العمرانً‬ ‫المشارٌع الكبٌرة سواء الحكومٌة أو األهلٌة‬ ‫مجال األبحاث العلمٌة والدراسات العلٌا‬ ‫مجال تنفٌذ وتشٌٌد المبانً سواء الحكومٌة‬ ‫وذل فً مجال التصمٌم المعماري‬ ‫أو األهلٌة‬ ‫والتخطٌط العمرانً‬ ‫مجال ترمٌم المبانً األثرٌة (تابع لو ارة‬ ‫مجال تعلٌم وتعلم العمارة‬ ‫السٌاحة واآلثار)‬ ‫مجال اإلسكان واألشؽال (و ارة اإلسكان)‬ ‫مجال أعمال الوحدات المحلٌة (استخراج‬ ‫تراخٌم المبانً)‬‫1‬ ‫بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫56‬
  • 66. ‫-مكونات المشروع‬ ‫- الــورش‬ ‫•-القاعات الدراسٌة‬ ‫1- ورش التقنية الميكانيكية‬ ‫•فصول د اسية مختمفة ازحجام‬ ‫ر‬ ‫- ورشة المركبات الخفيفة‬ ‫•قاعات د اسية ذات سعة كبير‬ ‫ر‬ ‫- ورشة المركبات الثقيمة‬ ‫•مدرجات د اسية‬ ‫ر‬ ‫- ورشة ميكنة ز اعية‬ ‫ر‬ ‫•م اسم‬ ‫ر‬ ‫2- ورش ازعمال المعدنية‬ ‫•المختبرات والمعامل‬ ‫- ورشة خ اطة المعادن‬ ‫ر‬ ‫- ورشة النجار‬ ‫•معامل التقنية اإللكترونية‬ ‫- ورشة الحداد والمحام‬ ‫•معمل لكترونيات صناعي‬ ‫- ورشة التمديدات الصحية‬ ‫• معمل اتصاالت‬ ‫3- ورش التقنية الكيربائية‬ ‫•معمل الحاسع اآللي‬ ‫- ورشة تركيبات القوى الكيربائية‬ ‫•معامل الكيمياء والفيزياء‬ ‫- ورشة المعدات واآلالت الكيربائية‬ ‫•معمل االختبا ات الكيميائية‬ ‫ر‬ ‫•معمل االختبا ات الفيزيائية‬ ‫ر‬ ‫•معامل تقنية التشييد‬ ‫•معمل اختبار المواد‬ ‫•معمل الييدروليك‬ ‫•معمل المساحة‬ ‫•معمل التصميم بالحاسوع‬ ‫•معامل التكييف والتبريد‬‫1‬ ‫66‬
  • 67. ‫-المكتبة‬ ‫•صالة المطالعة‬ ‫•مخزن‬ ‫•ركن لمباحثين‬ ‫•ركن حاسوع‬ ‫•- مواقؾ سٌارات‬ ‫1- مواقف عضاء ىيئة التدريس والعماد‬ ‫2- مواقف طالع‬ ‫3- مواقف ائرين‬ ‫ز‬ ‫- المرافق الخدمٌة األخرى‬ ‫1- حديقة ومتنفسات خض اء‬ ‫ر‬ ‫2- مقر اإلتحاد لطالع الكمية‬ ‫3- ماكن تصوير(مركز قرطاسيات و تصوير مستندات)‬ ‫4- بقية الخدمات‬‫1‬ ‫76‬
  • 68. 1 68
  • 69. : ‫فرش القاعات الدراسٌة‬1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 69
  • 70. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 70
  • 71. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 71
  • 72. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 72
  • 73. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 73
  • 74. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 74
  • 75. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 75
  • 76. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 76
  • 77. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 77
  • 78. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 78
  • 79. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 79
  • 80. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 80
  • 81. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 81
  • 82. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 82
  • 83. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 83
  • 84. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 84
  • 85. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 85
  • 86. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 86
  • 87. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 87
  • 88. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 88
  • 89. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 89
  • 90. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 90
  • 91. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 91
  • 92. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 92
  • 93. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 93
  • 94. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 94
  • 95. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 95
  • 96. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 96
  • 97. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 97
  • 98. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 98
  • 99. : ‫فرش المكاتب‬1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 99
  • 100. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 100
  • 101. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 101
  • 102. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 102
  • 103. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 103
  • 104. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 104
  • 105. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 105
  • 106. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 106
  • 107. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 107
  • 108. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 108
  • 109. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 109
  • 110. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 110
  • 111. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 111
  • 112. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 112
  • 113. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 113
  • 114. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 114
  • 115. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 115
  • 116. :‫فرش المكتبة‬1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 116
  • 117. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 117
  • 118. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 118
  • 119. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 119
  • 120. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 120
  • 121. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 121
  • 122. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 122
  • 123. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 123
  • 124. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 124
  • 125. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 125
  • 126. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 126
  • 127. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 127
  • 128. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 128
  • 129. :‫فرش المطعم‬1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 129
  • 130. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 130
  • 131. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 131
  • 132. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 132
  • 133. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 133
  • 134. 1 Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA ‫ لــ‬Neufert 3 ‫الكتاب المعماري‬ 134
  • 135. ‫الخالصة‬ ‫1- معرفة األثاث الخام لكل قسم فً الكلٌة حسب المتطلبات .‬ ‫2- تسهٌل عمل الفراؼات حسب أبعاد األثاث المستخدم .‬‫1‬ ‫531‬
  • 136. 1 136
  • 137. ‫مبنى كلٌة الهندسة الجدٌد فً جامعة ‪ – Utah State University‬والٌة ٌوتا‬ ‫( الوالٌات المتحدة األمرٌكٌة )‬ ‫الكلٌةةة عبةةارة عةةن مبنٌةةٌن المبنةةى األول مخصةةص للقاعةةات الدراسةةٌة وبع ة المختبةةرات وهةةذا‬ ‫المبنى مكون من أربعة طوابق، كل طابق مخصص لقسم من أقسام الكلٌة، كما ٌحتوي فً الدور الثالث‬ ‫على معامل الكمبٌوتر والدور الرابع مخصص ألعضاء هٌئة التدرٌس التابع للكلٌة، وأمةا المبنةى الثةانً‬ ‫فٌتكون من ثالثة طوابق، وهو مخصص للمعامل والمختبرات فقط .‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫731‬
  • 138. ‫‪N‬‬ ‫صورة جوٌة لموقع جامعة ٌوتا بالنسبة للو ٌة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫831‬
  • 139. ‫صورة جوٌة لموقع الكلٌة بالنسبة للجامعة‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫931‬
  • 140. ‫المبنى المخصم‬ ‫لقاعات‬ ‫المحاضرة والقاعات‬ ‫الدراسٌة‬ ‫المبنى‬ ‫المخصم‬ ‫للمعامل‬ ‫هذ الصورة عبارة عن موقع عام‬ ‫للجامعة بؤكملها بجمٌع تخصصاتها‬ ‫ومحدد علٌها موقع كلٌة الهندسة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫041‬
  • 141. ‫ممٌزات وعٌوب الموقع العام :‬ ‫الممٌزات :‬ ‫1- إطاللة موقع الجامعة على شارع رئٌسً من جهة الجنوب وشارعٌن فرعٌٌن من‬ ‫جهتً الشرق والؽرب .‬ ‫2- سهولة الوصول للموقع .‬ ‫3- توفر عدة مداخل رئٌسٌة وثانوٌة تخدم كل كلٌة وتربط بٌن جمٌع الكلٌات .‬ ‫4- احتواء الموقع على عدة مناطق خضراء ومالعب للترفٌه .‬ ‫5- وجود موقؾ سٌارات خاص لكل كلٌة .‬ ‫العٌوب :‬ ‫1- التداخل بٌن مبانً الكلٌات وعدم استقاللٌة كل كلٌة على حده .‬ ‫2- انحصار المناطق الخضراء وتجمعها فً جهة الجنوب الؽربً للجامعة .‬ ‫3- قرب بع الكلٌات من الشارع الرئٌسً .‬ ‫4- تموضع المبانً بشكل عشوائً أو ؼٌر منتظم .‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫141‬
  • 142. ‫مسقط للدور األول‬ ‫ٌوضح مدخل مبنى القاعات وارتباطه بمبنى المعامل‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫241‬
  • 143. ‫مدخل فرعً‬ ‫ؼرفة‬ ‫ؼرفة‬ ‫تكٌٌؾ‬ ‫التحكم‬ ‫بالحركة‬ ‫ؼرفة التحكم بالطاقة‬ ‫مختبر‬ ‫مــــــمـــــــر‬ ‫للرجال والنساء‬ ‫دورات مٌا‬ ‫مدرجات للمحاضرات‬‫مدخل ربٌسً‬ ‫صالة عرض‬‫مسقط للدور األول لكلٌة الهندسة المٌكانٌكٌة وعلوم الفضاء‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫341‬
  • 144. ‫مدخل‬ ‫فرعً‬ ‫مدرجات‬ ‫للمحاضرات‬ ‫المرافق‬ ‫إدارة الطاقة‬ ‫الصحٌة‬ ‫التكٌٌؾ‬ ‫والتبرٌد‬ ‫ممرات‬‫المدخل‬ ‫مختبرات‬‫الرئٌسً‬ ‫مدرجات‬ ‫للمحاضرات‬ ‫عالقة قوٌة‬ ‫عالقة ضعٌفة‬ ‫مخطط للعالقات الوظٌفٌة للدور األول‬ ‫441‬
  • 145. ‫مختبر‬ ‫مدنً‬ ‫جسر موصل إلى مبنى المعامل‬ ‫أركان للمذاكرة‬ ‫مــــــمـــــــر‬ ‫للرجال والنساء‬ ‫قاعات محاضرة‬ ‫دورات مٌا‬ ‫مسقط للدور الثانً‬ ‫لكلٌة الهندسة المدنٌة والبٌبة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫541‬
  • 146. ‫مختبر‬ ‫التدرٌب‬ ‫للرجال والنساء‬ ‫دورات مٌا‬ ‫معامل الحاسوب‬ ‫وؼرؾ التابعة له‬ ‫قاعات محاضرة‬ ‫مسقط للدور الثالث لمرك الكمبٌوتر والوسابط المتعددة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫641‬
  • 147. ‫ؼرؾ خاصة بكلٌة الهندسة المٌكانٌكٌة‬ ‫أركان‬ ‫للمذاكرة‬ ‫ؼرؾ خاصة بالكلٌة الهندسة البٌولوجٌة‬ ‫للرجال والنساء‬ ‫دورات مٌا‬ ‫مختبر‬ ‫قاعات محاضرة‬ ‫مسقط للدور الرابع‬ ‫كلٌة الهندسة البٌولوجٌة والمٌكانٌكٌة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫741‬
  • 148. ‫معامل للكٌمٌاء‬ ‫مختبر‬ ‫دورات مٌا‬ ‫قاعة اجتماعات‬ ‫للرجال والنساء‬ ‫التدرٌب‬ ‫مسقط للدور الثالث‬ ‫لمبنى المعامل‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫841‬
  • 149. ‫ممٌزات وعٌوب مساقط الكلٌة :‬ ‫الممٌزات :‬ ‫1- استخدام شكل المستطٌل المالئم للوظائؾ .‬ ‫2- عزل القاعات الدراسٌة عن المعامل والمختبرات .‬ ‫3- تموضع عناصر الحركة الرئٌسٌة بما ٌالئم عملٌة التفرٌػ فً أوقات المؽادرة أو عند الحاالت الطارئة .‬ ‫4- الربط بٌن القاعات الدراسٌة و مبنى المعامل بجسر فً الدور الثالث لٌسهل عملٌة االنتقال .‬ ‫5- وجود أركان للمذاكرة ٌخدم الطالب فً كل دور .‬ ‫6- تخصٌص الدور الرابع من مبنى القاعات الدراسٌة ألعضاء هٌئة التدرٌس .‬ ‫العٌوب :‬ ‫1- استخدام الممرات الطولٌة مما ٌنتج عن رص الوظائؾ .‬ ‫2- عدم وجود أماكن تفرٌػ أمام القاعات الكبٌرة .‬ ‫3- تمركز المرافق الصحٌة فً وسط المبنى فً كل دور وعدم توزٌعها فً األطراؾ .‬ ‫4- وجود بع الؽرؾ والوظائؾ من ؼٌر تهوٌة وال إضاءة طبٌعٌة فً الدور الثالث و الرابع .‬ ‫5- وجود ؼرفة التحكم بالطاقة والتبرٌد والتكٌٌؾ فً الدور األول .‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫941‬
  • 150. ‫3 للكلٌة‬D ‫صور‬1 http://www.usu.edu/ 150
  • 151. ‫نمط بنا الواجهات التابعة للكلٌة ٌتبع مدرسة الحداثة،‬ ‫فهو نمط حدٌث ال نستطٌع أن ننسبة إلى مكان معٌن أو‬ ‫طابع معٌن، فهو نمط عالمً ٌؽلب علٌه الجانب‬ ‫الوظٌفً، ففً هذه الواجهات استخدم الطوب األحمر‬ ‫للبنا وباقً المبنة مؽطى بالزجاج‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫151‬
  • 152. ‫ممٌزات وعٌوب واجهات الكلٌة :‬ ‫هذا التصمٌم ال تنطبق علٌه مواصفات التصمٌم لمدرسة ما بعد الحداثة فال نستطٌع الحكم علٌه من ناحٌة‬ ‫الممٌزات والعٌوب، فهذا النمط ٌعتبر نمط دولً، ال ٌنمً إلى طابع أو هوٌة ممٌزة، ولكن سنحكم علٌه من‬ ‫وجهة نظر مدرسة ما بعد الحداثة .‬ ‫الممٌزات :‬ ‫1- عكس المسقط على الواجهة .‬ ‫2- كسر التمدد األفقً بالعناصر الرأسٌة كالكتل والنوافذ .‬ ‫3- الفتحات متنوعة بحٌث تعكس الوظٌفة وتلبً احتٌاجاتها.‬ ‫العٌوب :‬ ‫1- عدم وجود تالعب بخط السماء .‬ ‫2- وجود رتم ممل فً الواجهات .‬ ‫3- عدم وجود البارز والؽائر فً الكتل .‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫251‬
  • 153. ‫صورة لقاعة محاضرة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫351‬
  • 154. ‫صورة من معمل الكمبٌوتر‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫451‬
  • 155. ‫صورة من زونات القراءة‬‫1‬ ‫/‪http://www.usu.edu‬‬ ‫551‬
  • 156. ‫جامعة أسٌوط .... بالجمهورٌة العربٌة المصرٌة‬‫1‬ ‫651‬
  • 157. ‫نبذة تارٌخٌة‬ ‫تم إنشاء كلٌة الهندســـكـة عكام 7591م بمبنكى الجامعكة القكدٌم بالولٌدٌكة حٌكث بكدأت الدراسكة بهكا فكى‬ ‫العككام الجككامعً 7591 / 8591م. ومككدة الدراسككة بالكلٌككة خمككس سككنوات منهككا سككنة إعدادٌككة لجمٌككع‬ ‫الطالب ثم أربع سنوات باألقسام العلمٌة المتخصصة.‬ ‫و تضم الكلٌة منذ نشأتها خمسة أقسام :-‬ ‫به عدد (4) معامل تشمل (06) معدة‬ ‫قسم الهندسة المعمارٌة‬ ‫1.‬ ‫به عدد (71) معمل تشمل (465) معدة وجها‬ ‫قسم الهندسة المدنٌة‬ ‫2.‬ ‫بكككه عكككدد (61) معمكككل تشكككمل (105) مكككن المعكككدات‬ ‫قسكككم الهندسكككة المٌكانٌكٌكككة‬ ‫3.‬ ‫واألجه ة‬ ‫به عدد (21) معمل وتشمل (941) معدة وجها‬ ‫قسم هندسة التعدٌن والفل ات‬ ‫4.‬ ‫به عدد (11) معمل تشمل (0211) معدة وجها‬ ‫قسم الهندسة الكهربابٌة‬ ‫5.‬ ‫ورش كلٌككة الهندسككة وتشككمل (01 أقسككام) مختلفككة (اإلنتككاج وورشككة أعمككال النجككارة وورشككة التعلككٌم‬ ‫وأعمال السمكرة والسباكة واألجه ة العلمٌة والصٌانة الكهربٌة وورشة التشؽٌل والقٌاس)‬ ‫وتشمل الورش 091 آلة وأجه ة قٌاس ومعدات .‬‫1‬ ‫751‬
  • 158. ‫األقسام العلمٌة‬ ‫أقسام‬ ‫كلٌة الهندسة‬ ‫هندسة التعدٌن و الفل ات‬ ‫الهندسة الكهربابٌة‬ ‫الهندسة المعمارٌة‬ ‫الهندسة المٌكانٌكٌة‬ ‫الهندسة المدنٌة‬‫1‬ ‫851‬
  • 159. ‫1‬ ‫موقع العام لجامعة أسٌوط‬ ‫951‬
  • 160. ‫موقع جامعة اسٌوط وموضح علٌه موقع كلٌة الهندسة‬‫1‬ ‫061‬
  • 161. ‫موقع القسم بالنسبة لكلٌة الهندسة‬ ‫161‬
  • 162. ‫وخدمات‬ ‫قسم العمارة - الدور األرضً معامل ومعار‬ ‫261‬
  • 163. ‫الخدمات‬‫مدرجات للمحاضرات‬ ‫صالة‬ ‫صالة المعر‬ ‫توزٌع‬ ‫معامل‬ ‫مدخل‬ ‫رئٌسً‬ ‫عالقة قوٌة‬ ‫عالقة ضعٌفة‬ ‫361‬
  • 164. ‫قسم العمارة - الدور األول‬ ‫المدخل الربٌسً‬ ‫461‬
  • 165. ‫قسم العمارة - الدور الثانً‬ ‫صا ت الرسم‬ ‫561‬
  • 166. ‫صور فوتوؼرافٌة من الكلٌة‬ ‫661‬
  • 167. ‫ممٌزات وعٌوب واجهات الكلٌة :‬ ‫الممٌزات :‬ ‫1- مسطحات زجاجٌة واسعة .‬ ‫2- الواجهات عكست بساطة المسقط .‬ ‫3- الفتحات متنوعة بحٌث تعكس الوظٌفة وتلبً احتٌاجاتها.‬ ‫العٌوب :‬ ‫1- عدم وجود تالعب بخط السماء .‬ ‫2- هناك رتم رتٌب وممل فً الواجهات.‬ ‫3- عدم وجود البارز والؽائر فً الكتل .‬‫4- لٌس هناك مساحات خضراء حول المبنى مما ٌعطً منظراً جافا ً للواجهات .‬ ‫5- تم بناء الواجهات بمواد بسٌطة جداً وؼٌر جمٌلة .‬ ‫6- عدم وجود سٌطرة للماخل وال ٌوجد تهٌئة لها .‬ ‫761‬
  • 168. ‫جامعة حضرموت :‬ ‫مسقط للجامعة‬‫1‬ ‫بحث بعنوان جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجٌا أعد طالب جامعة حضرموت‬ ‫861‬
  • 169. ‫مميصات وعيوب املطاقط :‬ ‫- املُيصات :‬ ‫• ايتطًطٌ ايوظيفي يف املطاقط ( املدخٌ ← َٓطكة تٗيئة ← بٗو اضتكباٍ ← ايطالمل ← بكية‬ ‫وظائف ايكطِ )‬ ‫• ايتكابٌ بني ايفتحات واملٓافر وتعددٖا يًطُاح بدخوٍ اهلواء وخسود٘ حبيح يطاعد عًى عًُية‬ ‫ايتٗوية وايتهييف .‬ ‫• ودود احلدائل ايداخًية وايبٗو ( ‪ ) sky light‬اييت تطاعد عًى ايتٗوية ايتهييف .‬ ‫• َطاحات ايفساغات ايداخًية َٓاضبة يوظيفتٗا .‬ ‫- ايعيوب :‬ ‫• ايبٗو املكابٌ يًُدخٌ يف مجيع األقطاّ خًف ايطالمل ونإ َٔ املفرتض إٔ‬ ‫حيوي ايبٗو ايطالمل .‬ ‫• ال تودد َٓاطل تٗيئة ملداخٌ ايكاعات .‬‫1‬ ‫بحث بعنوان جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجٌا أعد طالب جامعة حضرموت‬ ‫961‬
  • 170. ‫ايوادٗة‬ ‫اجلٓوبية‬ ‫ايوادٗة‬ ‫ايشسقية‬‫1‬ ‫بحث بعنوان جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجٌا أعد طالب جامعة حضرموت‬ ‫071‬
  • 171. ‫مميصات وعيوب ايوادٗات :‬ ‫- املُيصات :‬ ‫• ايتالعب يف خط ايطُاء .‬ ‫• أخرت ايوادٗات منط ايبازش وايػائس يهي تسَي ايهتٌ ايعالٍ عًى بعطٗا ايبعض يتفادي‬ ‫أشعة ايشُظ املباشسة .‬ ‫• عهطت ايوادٗات ايبيئة وايطساش احلطسَي يف ايبٓاء .‬ ‫• تأنيد املداخٌ ايسئيطية بايعكود ايهبرية وايكباب .‬ ‫• ايتذاْظ يف َواد ايبٓاء املطتددَة ضواء يف احلوائط أو يف ايٓوافر وغريٖا .‬ ‫• ودود ايوادٗات املصُتة واملفسغة ضاعد يف اتصإ ايوادٗات .‬ ‫- ايعيوب :‬ ‫• شادت اخلطوط األفكية حبيح دعًت ايوادٗات تعٗس بشهٌ أقصس مما ٖي عًي٘ .‬ ‫• بعض ايوادٗات ناْت ختًو َٔ اإليكاع يف فتحات ايٓوافر مما دعًٗا زتيبة وتشعس باملًٌ .‬ ‫• ال يودد زبط قوي بني نتٌ ايوادٗات .‬ ‫• ظٗست بعض األحصَة بشهٌ أنرب يف ايوادٗات حبيح أْٗا مل تتٓاضب َع بكية ايعٓاصس.‬‫1‬ ‫بحث بعنوان جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجٌا أعد طالب جامعة حضرموت‬ ‫171‬
  • 172. ‫الخالصة :‬‫بعككد دراسككتنا لمجموعككة مككن األمثلككة المشككابهة المختلفككة، مككن أمرٌكككا، ومككن جمهورٌككة مصككر‬‫العربٌة ومثال من محافظة حضرموت، نجد أن هذ األمثلة اهتمكت بالناحٌكة الوظٌفٌكة التكً تخكدم‬‫سهولة الحركة داخل المسقط ولم تهتم بالناحٌة الفلسفٌة لفكرة المشكروع، هكذا ٌكدلنا علكى أن هكذا‬‫المشروع ٌجب أن تراعكى فٌكه الجوانكب الوظٌفٌكة أكثكر مكن الجوانكب الفلسكفٌة ألن ٌعتبكر صكرح‬ ‫تعلٌمً خدمً ٌجب أن ٌلبً احتٌاجات الطالب.‬‫من األمثلة المشابهة السابقة نالحظ من التصامٌم أنه لكم ٌكتم ا هتمكام بالكتكل و بخكط السكماء‬‫وإنمككا كانككت المسككاقط بسككٌطة جككدا، مربعككة أو مسككتطٌلة الشكككل وكانككت تركك علككى قككرب قاعككات‬ ‫الدراسة والمحاضرات من المداخل الربٌسٌة.‬ ‫271‬
  • 173. 1 173
  • 174. ‫العالقة بٌن الخدمات فً المشروع‬ ‫الخدمات‬ ‫اإلدارٌة‬ ‫الخدمات‬ ‫الخدمات‬ ‫العامة‬ ‫التعلٌمٌة‬ ‫عالقة قوٌة‬ ‫الخدمات‬‫عالقة متوسطة‬ ‫عالقة ضعٌفة‬ ‫الثقافٌة‬ ‫471‬
  • 175. ‫العالقة بٌن عناصر المشروع الربٌسٌة‬ ‫مػػدرج‬ ‫الحسابات‬ ‫المدخل الرئٌسً‬ ‫والتسجٌل‬ ‫القاعات‬ ‫البهو الرئٌسً‬ ‫اإلدارة‬ ‫الدراسٌة‬ ‫المعامل‬ ‫أعضاء هٌئة‬ ‫التدرٌس‬‫الورش‬ ‫المطعم‬ ‫المسجد‬ ‫المخازن‬ ‫المكتبة‬ ‫مدخل خدمً‬ ‫عالقة قوٌة‬ ‫عالقة متوسطة‬ ‫571‬
  • 176. ‫مخطط ٌوضع العالقات الوظٌفٌة لإلدارة العامة‬ ‫مدخل رئٌسً‬ ‫سكرتارٌة وانتظار‬ ‫صالة استقبال‬ ‫دورات مٌاه‬ ‫مدٌر المكتب‬ ‫صالة اجتماعات‬ ‫عالقات عامة‬ ‫بوفٌــــه‬ ‫مدخل خدمً‬ ‫كمبٌوتر‬ ‫الصندوق‬ ‫حســــابات‬ ‫واتصا ت‬ ‫دورات مٌــا‬ ‫أرشٌؾ‬ ‫مخــــا ن‬ ‫عالقة قوٌة‬‫عالقة متوسطة‬ ‫عالقة ضعٌفة‬ ‫671‬
  • 177. ‫مدخل رئٌسً‬ ‫مكاتب‬‫الموظفٌن‬ ‫األرشٌؾ‬ ‫البــهو‬ ‫عالقات‬ ‫عامة‬ ‫صالة‬ ‫سكرتارٌة‬‫االجتماعات‬ ‫مدٌر عام‬ ‫771‬
  • 178. ‫العالقات الوظيفية لعناصر الورش‬ ‫آالت وأجهزة‬ ‫الورش والترمٌم‬ ‫التشؽٌل‬ ‫مكتب‬‫مدخل عاملٌن‬ ‫البهو الرئٌسً‬ ‫التخزٌن‬ ‫إسعافات أولٌة‬ ‫871‬
  • 179. ‫العالقات الوظٌفٌة للكافتٌرٌا‬ ‫عالقة قوٌة‬ ‫عالقة متوسطة‬ ‫عالقة ضعٌفة‬ ‫971‬
  • 180. 1 180
  • 181. ‫مساحات إدارة الجامعة:‬ ‫المساحة‬ ‫نوع الفراغ‬ ‫م‬ ‫52 م2‬ ‫عمٌد الكلٌة‬ ‫1‬ ‫01 م2‬ ‫سكرتارٌة‬ ‫2‬ ‫02 م2‬ ‫نابب العمٌد‬ ‫3‬ ‫63 م2‬ ‫شبون الطالب‬ ‫4‬ ‫51 م2‬ ‫تسجٌل وقبول‬ ‫5‬ ‫02 م2‬ ‫مخا ن‬ ‫6‬‫1‬ ‫181‬
  • 182. ‫مساحات قسم الهندسة المدنٌة :‬ ‫المجموع‬ ‫مساحة‬ ‫العدد‬ ‫المساحة‬ ‫المجموع‬ ‫االحتٌاجات‬ ‫المحاور‬ ‫م‬ ‫الشخص‬ ‫05م2‬ ‫52.1م2‬ ‫04طالب‬ ‫5*8‬ ‫01‬ ‫01 قاعات‬ ‫القاعات الدراسٌة‬ ‫1‬ ‫دراسٌة‬ ‫02م2‬ ‫1 م2‬ ‫02 مرسم‬ ‫8*21‬ ‫2‬ ‫2مراسم كبٌرة‬ ‫قاعة الرسم‬ ‫2‬ ‫001م2‬ ‫52.1م2‬ ‫08 طالب‬ ‫8*21‬ ‫3‬ ‫3مدرجات‬ ‫مدرجات‬ ‫3‬ ‫76-57م2‬ ‫58.1م2‬ ‫04 طالب‬ ‫6*01‬ ‫3‬ ‫3 معامل‬ ‫معامل الحاسوب‬ ‫4‬ ‫004م2‬ ‫5م2‬ ‫08 طالب‬ ‫1‬ ‫واحدة‬ ‫قاعة ألعاب مؽلقة‬ ‫6‬ ‫051م2‬ ‫02.1م2‬ ‫521طالب‬ ‫01*21‬ ‫1‬ ‫واحد‬ ‫مسجد‬ ‫7‬ ‫6مكاتب ألعضاء التدرٌس‬ ‫9.81م2‬ ‫51.3م2‬ ‫6دكاترة‬ ‫كل‬ ‫11‬ ‫، 5مكاتب إدارٌة‬ ‫مكاتب‬ ‫8‬ ‫مكتب5*7‬ ‫مكتب‬ ‫السكرتٌر3‬ ‫*4‬ ‫معمل:مواد بناء-المٌا -‬ ‫76-57م2‬ ‫58.1‬ ‫04 طالب‬ ‫8*01‬ ‫31‬ ‫الطرق-التربة واألساسات-‬ ‫معامل‬ ‫9‬ ‫المساحة-مواد صحٌة-ورش‬ ‫خارجة‬ ‫072م2‬ ‫07.2م2‬ ‫001طالب‬ ‫01*01‬ ‫1‬ ‫لقسم الهندسة‬ ‫مكتبة‬ ‫1‬ ‫المدنٌة‬ ‫0‬‫1‬ ‫281‬
  • 183. ‫مساحات قسم الهندسة االلكترونٌة :‬ ‫المساحة‬ ‫المجموع‬ ‫االحتٌاجات‬ ‫المحاور‬ ‫م‬ ‫5*7‬ ‫81‬ ‫81قاعة دراسٌة‬ ‫القاعات الدراسٌة‬ ‫1‬ ‫تستوعب003-004‬ ‫1‬ ‫مدرج واحد‬ ‫قاعة كبرى‬ ‫2‬ ‫شخم‬ ‫منضدة مع كرسً‬ ‫1‬ ‫واحدة‬ ‫قاعة اجتماعات‬ ‫3‬ ‫لـ52 شخم‬ ‫مكاتب تسجٌل وأرشٌؾ كنترول+4مخا ن‬ ‫5*6‬ ‫-‬ ‫ؼرؾ إدارٌة‬ ‫4‬ ‫ؼرفة استراحة و3 بوفٌات (1لألساتذة ، 2 للطلبة)‬ ‫5*7‬ ‫2‬ ‫ؼرؾ استراحة‬ ‫5‬ ‫1‬ ‫واحدة‬ ‫قاعة ألعاب مختلفة‬ ‫6‬ ‫7*01‬ ‫1‬ ‫واحد‬ ‫مسجد‬ ‫7‬ ‫6مكاتب ألعضاء التدرٌس ، 5مكاتب إدارٌة‬ ‫كل مكتب5*7‬ ‫11‬ ‫مكاتب أعضاء هٌبة التدرٌس‬ ‫8‬ ‫مكتب السكرتٌر3*4‬ ‫معمل:الكترونٌات(11معمل)-فٌ ٌاء-كمبٌوتر(4)-‬ ‫7*9‬ ‫31‬ ‫اتصا ت(2)-تحكم آلً-أجه ة طبٌة-إشارات طبٌة-‬ ‫المعامل‬ ‫9‬ ‫أجه ة مختبرات طبٌة-تصمٌم رقمً‬‫1‬ ‫381‬
  • 184. ‫مساحات المعامل المقترحة :‬ ‫المساحة‬ ‫المعامل‬ ‫م‬ ‫09 م2‬ ‫معمل الكترونٌات‬ ‫1‬ ‫06 م2‬ ‫معمل تطوٌر حاسبات‬ ‫2‬ ‫08 م2‬ ‫معمل حاسبات‬ ‫3‬ ‫021 م2‬ ‫صالة المبدعٌن‬ ‫4‬ ‫04 م2‬ ‫معامل تطبٌق صٌانة برمجٌات‬ ‫5‬ ‫02 م2‬ ‫معامل تطبٌق لؽات البرمجٌات‬ ‫6‬ ‫الصالة الواحدة 03 م2‬ ‫صا ت مشرفٌن‬ ‫7‬ ‫051 م2‬ ‫ؼرفة شبكات الحاسب‬ ‫8‬ ‫04 م2‬ ‫معمل تطبٌق صٌانة الحاسبات‬ ‫9‬ ‫04 م2‬ ‫استقبال مشارٌع‬ ‫01‬‫1‬ ‫481‬
  • 185. ‫مساحة المسجد :‬ ‫المساحة‬ ‫المحاور‬ ‫م‬ ‫051 م2‬ ‫مصلى‬ ‫المسجد‬ ‫1‬ ‫63 م2‬ ‫دورات مٌا‬‫1‬ ‫581‬
  • 186. ‫الخالصة‬ ‫1- أنها ضرورٌة لحساب المساحة الكافٌة والمرٌحة للفرد أثناء عمل القاعات والمعامل .‬ ‫2- وأٌضا ضرورٌة عندما ٌراد عمل وظابؾ بمساحة مناسبة ومالبمة للمستخدمٌن .‬ ‫3- وأٌضا تقوم بتسهٌل عملٌة التصمٌم بؤعلى كفاءة .‬‫1‬ ‫681‬
  • 187. 1 187
  • 188. 188
  • 189. ‫1. ألمقدمه‬‫5. المعاٌٌر التصمٌمٌة للفراؼات التكمٌلٌة والخدمات ا لمساندة‬ ‫2. المعاٌٌر التصمٌمٌة للموقع‬ ‫المــــكـــــــــتــــــبــــة‬ ‫•‬ ‫مرونة الموقع‬ ‫‪o‬‬ ‫الصالة متعددة األؼراض‬ ‫•‬ ‫تحقٌق األمن و األمان‬ ‫‪o‬‬ ‫المعاٌٌر الخاصة باإلدارة‬ ‫•‬ ‫توفٌر المرافق و الخدمات‬ ‫‪o‬‬ ‫المــرافــــق الصــحـــٌة‬ ‫•‬ ‫الوقاٌة من التلوث‬ ‫‪o‬‬ ‫عـــناصـــر الحــركـة‬ ‫•‬ ‫المالعب واألفنٌة وباحات التسلٌة‬ ‫•‬ ‫3. تخطٌط وتصمٌم الموقع‬ ‫6. المعاٌٌر التصمٌمٌة البٌئٌة‬ ‫‪ o‬المداخل واألسوار‬ ‫• المعاٌٌر البٌبٌة الحرارٌة‬ ‫‪ o‬تشكٌل المبانً‬ ‫• المعاٌٌر البٌبٌة لإلضاءة‬ ‫4. المعاٌٌر التصمٌمٌة لمبنى الكلٌة‬ ‫• المعاٌٌر البٌبٌة للصوتٌات‬ ‫‪ o‬المعاٌٌر التصمٌمٌة للفراؼات التعلٌمٌة‬ ‫7. المعاٌٌر التصمٌمٌة للحماٌة من األخطار‬ ‫الــقاعات الدراسٌة‬ ‫•‬ ‫الموقع العام‬ ‫•‬ ‫المدرجات الدراسـٌة‬ ‫•‬ ‫قاعات الرسـم الهندسً‬ ‫•‬ ‫المخـارج واألبواب والنوافذ‬ ‫•‬ ‫‪ o‬المعاٌٌر التصمٌمٌة للخدمات والمرافق‬ ‫8. الخالصة‬ ‫المساندة للفراؼات التعلٌمٌة‬ ‫9.التوصٌات‬ ‫المـعامل الفـٌ ٌابـٌة والكٌمٌابٌة‬ ‫•‬ ‫معـمل الخاصة بالكمبـٌوتر وا نترنت‬ ‫•‬ ‫ورش المجا ت العلمٌة الهندسٌة‬ ‫•‬ ‫981‬
  • 190. ‫1.ألمقدمه‬‫المبنى الجامعً هو نقطة نهاٌة فً العملٌة التعلٌمٌة و التربوٌة ولكً تإدي هذ المبانً دورهكا بصكورة‬‫جٌدة فالبد أن تتوافر لها المواصكفات و المعكاٌٌر و المرافكق الال مكة سكواء داخكل القاعكات الدراسكٌة أو‬‫خارجها ، خاصة مع ال ٌادة الملحوظكة فكً أعكداد الطكالب و تكدسكهم فكً السكنوات األخٌكرة، ومكن هكذا‬‫المنطلق، اهتم التربوٌون بتطوٌر مستوى التعلٌم وا رتقاء بنوعٌته ، وخلصت بحكوثهم ودراسكاتهم إلكى‬‫أن ا رتقاء بنوعٌة التعلٌم ٌعتمد على عدة محاور أهمها ( المنهج والمعلكم والمبنكى) ، وٌمككن القكول أن‬‫تصمٌم المبنى بما ٌتالءم مع ا حتٌاجات النفسٌة والفراؼٌة والتربوٌة للطالب والمدرسكٌن وبمكا ٌكتالءم‬‫مع تطور المنكاهج والسكلم التعلٌمكً والوسكابل التعلٌمٌكة وطكرق التكدرٌس التكً تتطلكب تطكوٌر مهكارات‬‫وثقافة ا لمعلم العلمٌة والعملٌة أصبحت حاجة ضرورٌة فً هذا العصر . ومن أجل الوصول إلى مبنكى‬‫ٌحقق األهداؾ المرجكوة ، فإنكه بكد مكن تقكارب وتعكاون المعمكارٌٌن المهتمكٌن بتصكمٌم وإنشكاء المبنكى‬‫التعلٌمٌه و ا لمهتمٌن بتطوٌر المناهج والمعاٌٌر التعلٌمٌة التربوٌة ، ؼٌر أن الواقع - كما أشارت العدٌد‬ ‫من األبحاث والتجارب - تإكد عدم تضارب أو مشاركة التربوٌٌن للمعمارٌٌن إ ما ندر.‬ ‫091‬
  • 191. ‫وكان هدفً من خالل دراسة هذا الباب األتً:‬ ‫1. دراسة المعاٌٌر التصمٌمٌة والتخطٌطٌة للمبانً الجامعٌة(والكلٌات تحدٌدا) .‬‫2. ندر المراجع التً تتكلم عن معاٌٌر المبانً الجامعٌة وان وجدت فتتكلم عنها بسطحٌه لذال ارجوامن‬ ‫هللا أن ٌوفقنً بالخروج بؤكبر قدر من هذ المعاٌٌر لكً استفٌد بها و ؼري.‬‫وفٌما ٌلً أهم المعاٌٌر القٌاسٌة والتصمٌمٌة ألبنٌة الجامعٌة والكلٌات:-‬ ‫191‬
  • 192. ‫2- المعاٌٌر التصمٌمٌة للموقع‬ ‫اختٌار الموقع ٌعد اختٌار موقع الكلٌة او ألجامعه من أصعب األمور التً تواجه‬ ‫المخططٌن التربوٌٌن، وهنا عدة اعتبارات ٌجب مراعاتها عند اختٌار موقع الكلٌة أو‬ ‫ألجامعه تتلخم فً اآلتً:‬ ‫• مرونة الموقع‬‫•: وٌقصد بها الطاقة ا سكتٌعابٌة للموقكع ، وشككل و نسكب الموقكع ، و المحكددات الطبٌعٌكة والتخطٌطٌكة لكه وقكد تكم وضكع‬‫معاٌٌر تحدد نصٌب الطالب من مساحة الموقع العام فً الحا ت المختلفة من ارتفاعات المبانً لٌمكن من خاللها حسكاب‬ ‫الطاقة ا ستٌعابٌة له ، ففً حالة مبانً‬ ‫‪‬دور واحد ٌبلػ نصٌب الطالب (06.8 – 09.8 )م 2‬ ‫‪‬و فً الحالة مبانً دورٌن (02.7-54.7( م2،‬ ‫‪‬ومبانً ثالثة أدوار (56.6 – 57.6 )م 2 ،‬ ‫‪ ‬ومبانً خمسة أدوار (5.5 – 6.5 )م2 ،‬‫و ٌبلككػ متوسككط نصككٌب الطالككب مككن مسككطحات المبككانً مككا بككٌن 8.3 م2 ، و مككن األفنٌككة والمسككاحات الخضككراء 8.4 م 2 و مككن‬‫المساحات المتروكة للسٌارات ما ٌوا ي 6.0م 2 الطالب و ٌمكن من خالل الوصول إلى المسكاحات المناسكبة للعناصكر المختلفكة‬‫. كمككا ٌفضككل األراضككً التككً تمٌككل للشكككل المربككع إلمكانٌككة توجٌككه المبنككى و التجمككع الحككر حككول األفنٌككة و تككدرج نسككب وأبعككاد‬‫الفراؼات الخارجٌة وفً حالة الشكل المستطٌل أ تتجاو نسبة الطول إلى العرض 3 : 1 ، أمكا األشككال ؼٌكر المنتظمكة فكٌمكن‬‫عالجها خالل الفكرة التصمٌمٌة و بما ٌحقق محل مالبم بالنسكبة لعناصكر المبنكى، كمكا ٌجكب عنكد اختٌكار الموقكع مراعكاة إمكانٌكة‬‫التوسع المستقبلً وتوفٌر الحاجات المستقبلٌة‬ ‫291‬
  • 193. ‫•تحقٌق األمن و األمان‬‫كعالقة الموقع بشبكة الطرق المحٌطة ووضع المداخل الربٌسٌة و التً ٌراعى أ تقع على شارع ربٌسً أو تقاطعات طرق و‬ ‫خاصة ذات ال واٌا الحادة التً تقل عن 09 درجة ،‬ ‫•كما ٌفضل أ تقل المسافة بٌن تقاطعات الطرق عن 063 متر ،‬ ‫• و ٌراعى تناسب عرض الرصٌؾ مع عرض الشارع و عرض الج ٌرة الوسطى ،‬ ‫•كما ٌراعى فً اختٌار الموقع أ ٌكون فً أماكن منطقة ٌصعب حماٌتها أو منطقة ترتفع بها نسبة المخاطر .‬ ‫•توفٌر المرافق و الخدمات‬ ‫ٌراعى كفاءة شبكة المرافق المتواجدة من مٌا الشرب و الصرؾ الصحً والكهرباء مع تواجد شبكات للتلف ٌونات وانترنت‬ ‫والؽا الطبٌعً و إمكانٌة التخلم من القمامة ، كما ٌإخذ فً ا عتبار الخدمات الموجودة بالمنطقة من عٌادات طبٌة ، و‬ ‫خدمات طبٌة ، وخدمات اجتماعٌة وثقافٌة ، وخدمات رٌاضٌة و ذل لتحقٌق ا ستؽالل الكؾء للموارد و اإلمكانات المتوافر‬ ‫بالمنطقة.‬ ‫•الوقاٌة من التلوث‬ ‫الحد المسموح به لشدة الضوضاء خارج الكلٌة على مسافة 1م من الواجهة هو (04-05) دٌسبل حتى تإثر‬ ‫على أداء الفراؼات التعلٌمٌة و المراسم، وفً سبٌل ذل ٌجب تجنب تواجدها على مقربة من الطرق الربٌسٌة‬ ‫للنقل و المواصالت أو الورش الصناعٌة ، كما ٌراعى بعدها عن مصادر التلوث من روابح و أبخرة المصانع‬ ‫فال تكون فً اتجا هبوب الرٌاح السابدة أو على مقربة لمصدر من مصادر تلوث الهواء و ٌفضل كذل اختٌار‬ ‫المواقع ؼٌر المعرضة للتلوث البصري بمعنى أن تكون فً بٌبٌة متمٌ ة من المناظر الجمالٌة‬ ‫391‬
  • 194. ‫3- تخطٌط وتصمٌم الموقع‬ ‫•المداخل واألسوار‬ ‫‪ٌo‬راعى وجود مدخل الطالب على شارع فرعً لتوفٌر عنصر األمان و عدم إعاقة المرور‬‫‪ٌ o‬فضل عمل اثنان ــــــ ثالثه مداخل حتى و إن كان هنا فصل فً األفنٌة الداخلٌة(هذا ٌعتمد على موقع المبنى للموقع وعلى بعد الشوارع والمواقؾ)‬ ‫‪ٌo‬راعً عمل سور بارتفاع 5.2 متر اقتصادي بدون أعمدة خرسانٌة من الطوب الظاهر مثال وذال من ناحٌه امنٌه،‬ ‫‪ o‬و فً حالة وجود الكلٌة على شارع ربٌسً ٌراعى توفٌر موقؾ للسٌارات خارج حرم الطرٌق أو على الشارع الجانبً وبشكل‬ ‫امن ومدروس‬ ‫‪ .o‬مساحة الموقع العام = عدد الطلبة× ( 5.3متر 2 متوسط عدد األدوار) + 5.4 متر 2 )‬ ‫•تشكٌل المبانً‬‫تتحدد أنماط تجمٌع المبانً تبعا لخصابم الفراؼات المكونة و تحدٌد لعالقات المكونة لها و تحدٌد لعالقكات الجكوار بكٌن‬ ‫العناصر المختلفة حٌث ٌمكن تقسٌم الفراؼات ألربعة أنواع ربٌسٌة :‬ ‫‪ o‬فراؼات تسمح بالضوضاء و تصدر ضوضاء (مثل القاعات الدراسٌة الصؽٌرة سعه 04 طالب والمراسم بنوعٌها).‬ ‫‪ o‬فراؼات تسمح بالضوضاء و تصدر ضوضاء. (مثل المدرجات الدراسٌة الصؽٌرة سهله التحكم بالنسبة للدكتور)‬ ‫‪ o‬فراؼات تسمح بالضوضاء و تصدر ضوضاء.(مثل المدرجات الدراسٌة الكبٌرة صعبه التحكم بالنسبة للدكتور)‬ ‫‪ o‬فراؼات تسمح بالضوضاء و تصدر ضوضاء (مثل المعامل والورش)‬‫كمككا ٌحككدد تشكككٌل المبككانً بتحدٌككد وسككابل ا تصككال بككٌن العناصككر وٌراعككى أن ٌكككون مجمككوع مسككطحات عناصككر الحركككة األفقٌككة و‬‫الرأسٌة ٌتعدى 03 % من مسطح الفراؼات التعلٌمٌة و 51 % من الفراؼات التكمٌلٌكة و الخكدمات المسكاندة . و تسكاهم ا عتبكارات‬ ‫المناخٌة فً تجمٌع و تشكٌل المبانً بالموقع .‬ ‫491‬
  • 195. ‫4- المعاٌٌر التصمٌمٌة لمبنى الكلٌة‬ ‫هنا حقٌقة بد من تفهمها وهً أن كل مبنى مخصم لؽرض التعلٌم ٌعد مبنى درسٌا، حتى لو كان فً أحد األدوار‬‫المن لٌة ،وعلٌه ، ٌنبؽً أن ٌخضع - على األقل - للحد األدنى من المعاٌٌر والمواصفات التعلٌمٌة المعدة من قبل ا لمخططٌن‬‫، أما إذا كان المبنى مصمم فً األصل كجامعه أو كلٌه ، فإنه بد من ا هتمام بالمعاٌٌر التعلٌمٌه والنواحً النفسٌة والحركٌة‬ ‫للطالب.‬ ‫591‬
  • 196. ‫المعاٌٌر التصمٌمٌة للفراؼات التعلٌمٌة‬ ‫•‬‫1.القاعات الدراسٌة : ٌجب أن ٌوفر تصمٌم القاعه البٌبة المناسبة إلتمكام العملٌكة التعلٌمٌكة مكن احتٌاجكات‬‫إنتفاعٌة واحتٌاجات بٌبٌة ، و توصً الدراسة با ٌتعدى سعة القاعه 03 طلب ، ٌخم الطالب من مسكاحته‬ ‫52.1 متر مربع‬‫•كما ٌفضل أ تقل مساحة القاعه عكن 84 متكر مربكع طبقكا للمعكاٌٌر الخاصكة بالصكوتٌات و اإلضكاءة و تو ٌكع األثكاث ، و ٌككون‬‫العامل المسٌطر فً تحدٌد ارتفاع الفصل هو الحصكول علكى حجكم معكٌن مكن الهكواء للطالكب وهكو مكا ٌكوا ي 8.3 م3 وعلكى هكذا‬ ‫ٌكون حجم الفصل‬ ‫( 03 × 8.3م 3 ) و ٌساوي 411م3 أي أن ارتفاع الفصل 1.3 متر ،‬ ‫•وبالنسبة للسبور فٌفضل استخدام اللون األخضر أو الرمادي فً لون السبورة بحٌث ٌتراوح معامل ا نعكاس لها بٌن‬‫( 51 – 52 %) و ٌراعى أن تكون إضاءة السبورة أشد من إضكاءة األسكطح المحٌطكة مكع تجنكب اإلبهكار وذلك باسكتخدام لمبكات‬ ‫فلورٌسنت ،‬‫• كما ٌراعى فً حالكة اسكتخدام شاشكة عكرض أن ٌككون سكطحها عكاكس للضكوء ٌتطلكب إظالمكا تامكا للفصكل و ت ٌكد ال اوٌكة‬‫المقاسة من المحور الواصل بٌن الشاشة وجها اإلسقاط عن 54 درجة فً ا تجاهٌن، وٌتم تجهٌ القاعكات بؤثكاث ٌناسكب طكالب‬ ‫المرحلة التعلٌمٌة الذٌن سٌستخدمون هذا الفصل وحسب التخصم أٌضا‬‫• وٌجب أٌضا الحرم فً اختٌار التجهٌ ات المناسبة للقاعات الدراسٌة و المدرجات وهذا ٌاعد فكً تصكمٌم فصكل دراسكً ٌشكجع‬‫على توفٌر جو دراسً ٌساعد على توصٌل المعلومات بفعالٌة أكثر و ٌادة ا لمشاركة بٌن الطالب ، ٌفضل ا هتمام بالنقاط التالٌكة‬ ‫:‬‫•دراسة ا حتٌاجات النفسٌة والفراؼٌة للمدرسٌن (كفراغ مخصم ألعضكاء هٌبكه التكدرٌس بتشكطٌب مختلكؾ مكع طاولكة وكرسكً‬ ‫ومكتبة وجها كمبٌوتر) ومحاولة توفٌرها لهم لرفع الروح المعنوٌة عندهم .‬ ‫• دراسة ا حتٌاجات النفسٌة والفراؼٌة للطالب داخل القاعات وخارجها .‬ ‫691‬
  • 197. ‫•وضع الطالب قرٌبا من الدكتور أو مصدر المعلومات ، بحٌث ٌتمكن جمٌع الطالب – حتكى الطكالب الجالسكٌن فكً‬‫الصفوؾ الخلفٌة - من محادثة ومناقشة األستاذ دون الحاجة إلى رفع األصكوات ، كمكا ٌنبؽكً توجٌكه مقاعكد الطكالب‬ ‫مباشرة أمام الدكتور.‬‫• التخلم مكن أي عنصكر ٌسكبب التفكات أو إشكؽال ل الطالكب عكن الكدرس ، إن تصكمٌم القاعكة الدراسكٌة وتجهٌ هكا‬‫ٌجككب أن ٌسككمح بككدخول أي ا أمككر خككارجً ٌشككوش أو ٌقككاطع الككدكتور عككن شككرح الككدرس، كاألصككوات ا لم عجككة‬ ‫الصادرة من ا لممرات أو األفنٌة ا لمجاورة .‬‫• تككوفٌر جككو بٌبككً متكامككل مالبككم بحٌككث ٌسككاعد الطككالب والككدكتور علككى التركٌ ك علككى العملٌككة التعلٌمٌككة ، بككد مككن‬‫ان عاجهم من الجو الدراسكً وهكذا ٌتطلكب ا هتمكام بتكوفٌر اإلضكاءة المناسكبة لجمٌكع الطكالب (سكواء ككانوا بمحكاذاة‬‫الحابط الذي ٌحتوي على نوافذ أو الحوابط األخرى ) ، والتخلم من السكطوع النكاتج مكن الحكوابط ا لمدهونكة بمكادة‬ ‫معة كذل توفٌر درجات الحرارة المرٌحة فً الصٌؾ والشتاء.‬‫• دراسة إمكانٌة تطوٌر الفصل وتحوٌله من مجرد مكان تقلٌدي ٌتم فٌه نقل المعلومة بصكورة ٌنقصكها التفاعكل معهكا‬‫والعمل بها ، إلى مختبر تعلٌمً أو ورشة عمكل لجمٌكع المكواد لنقكل المعلومكة بالصكورة الصكحٌحة والتجربكة الهادفكة‬ ‫والمشاركة الفعالة والرؼبة فً ا بتكار .‬‫• دراسة تطوٌر ا لمواصفات العامة لمواد البناء والتشطٌبات الداخلٌكة والخارجٌكة بمكا ٌتناسكب مكع الموقكع والمنكاخ ،‬ ‫وٌفضل تطوٌر نظام بناء مرن لتلبٌة أي احتٌاجات مستقبلٌة للفصل.‬ ‫791‬
  • 198. ‫2- المدرجات الدراسـٌة:‬ ‫•ٌتم توفٌر مدرجات ذات سعات متفاوتة من 001 طالب، 002 طالب.‬ ‫•نصٌب الطالب من مسطح المدرج فً المتوسط من 2.1 إلى 5.1 متر 2‬ ‫• ٌقل ا رتفاع فً المدرج عن 6.3 متر للمدرجات الصؽٌرة و 05.4 للمدرجات الكبٌرة.‬ ‫•ارتفاع منصة المحاضر 03.0 متر.‬‫• ٌتم تجهٌ المدرج بحٌث ٌمكن اسكتخدامه فكً باإلضكافة إلكى وسكٌلة اإلٌضكاح التقلٌدٌكة سكبورة‬ ‫بؤبعاد تقل عن(2.1 × 00.3 ) .‬ ‫•عككرض الشككفافات والشككرابح علككى شاشككة عككرض (ثابتككة أو متحركككة)، وٌككتم تجهٌ هككا بجهككا‬ ‫إسقاط للعرض من أجه ة الكمبٌوتر.‬ ‫891‬
  • 199. ‫المعاٌٌر التصمٌمٌة لقاعات الرسم:‬‫• ٌجب مراعاة التوجٌه مكن الشكمال إلكى الشكرق، وتككون النوافكذ مك ودة بسكتابر ممكنكة السكحب مكن‬ ‫األعلى إلى األسفل.‬ ‫• ٌجب أن ٌتاح للرسامٌن أو المستعملٌن العمل مدى رحب حول طاولة الرسم.‬‫• األثككاث المسككتخدم ٌجككب أن ٌكككون مناسككب ألؼككراض الرسككم سككواء الطككاو ت، أو الكراسككً، أو‬ ‫الخ انات، أو األسقؾ.‬‫•ٌجب توفٌر مجموعة مكن الخكدمات الملحقكة مثكل المخك ن، ومكتكب اإلشكراؾ والمراقبكة، وسكبورة‬ ‫على الحابط ألؼراض الشرح والعرض.‬ ‫• ٌتم مراعاة دهان الجدران والسقؾ فً هذ القاعات باللون األبٌض لتقلٌل الظالل.‬‫• ٌجككب أن تكككون الطككاو ت المواجهككة للجككدران الخارجٌككة مضككاءة جانبٌككا، والطككاو ت فككً الوسككط‬‫مضاءة من األعلى. كما وٌراعى تو ٌع اإلضاءة داخل هذ القاعكات بطرٌقكة تضكمن تسكهٌل العمكل‬ ‫والرسم.‬ ‫•ٌتم إلحاق صالة كبٌرة تسمح المساحة فٌها بعرض اللوحات الفنٌة المنج ة.‬ ‫•وتتكون المساحة الكلٌة لقاعة الرسم ثالثٌن متدرب من مجموع المساحات اآلتٌة:‬ ‫- مساحة طاو ت الرسم والتً عددها 03 باإلضافة إلى مساحة العمل حول الطاولة تساوي‬ ‫1م2.‬ ‫-المساحة الال مة للحركة تعادل 04% من المساحة السابقة.‬ ‫-مساحة ؼرفة اإلشراؾ تقدر مكن02-51 م2.‬ ‫-تصل مساحة قاعة الرسم الكلٌة إلى07 م2 .‬ ‫991‬
  • 200. ‫‪ o‬المعاٌٌر التصمٌمٌة للخدمات والمرافق المساندة للفراؼات التعلٌمٌة‬ ‫‪‬المعامل : ٌتطلب تصمٌم الفراغ الال م درجة عالٌة من المرونة حسب ا حتٌاج سواء فً العمل الفردي أو‬ ‫الجماعً ، وتجه معامل العلوم باألثاث الثابت من الوحدات المعملٌة و األثاث المتحر ، وتكون طاو ت‬ ‫التجارب متصلة بشبكة الماء والؽا والكهرباء بشكل مخفً، وبها حوض مقاوم لألحماض و تتراوح مساحة‬ ‫المعمل لعدد 04 طالبا من (76 – 57 م 2) وتكون عرض الممرات بٌن صفوؾ المقاعد 9.0م،وٌجب أن‬ ‫ت ود المعامل على األقل بمخرجٌن نحو الممر، وتكون أرضٌاتها خاملة كهربٌا، وٌلحق بمعامل الكمٌاء او‬ ‫بمعمل التربه ؼرفة تجهٌ وتخ ٌن مع ت وٌدها بجها كشؾ و إنذار الحابق وصندوق اإلسعافات األولٌة .‬ ‫أما معامل الحاسوب فٌتم تجهٌ ها بمناضد بحاج شفاؾ بارتفاع 08 سم ، و ت ود بسماعات ومٌكروفون وجه‬ ‫كمبٌوتر لسماع و والتركٌ السلٌم ،و تكون كل طاولة مخصصة لطالب واحد . م ود بكراسً دوارة خاصة‬ ‫بالطالب متؽٌرة ا رتفاع لتناسب جمٌع المراحل التعلٌمٌة ، كما ت ود بسبورة خشبٌة بٌضاء من الفروماٌكا و‬‫تستخدم ألواح الطباشٌر حتى ٌإثر الؽبار على أجه ة الكمبٌوتر باإلضافة لذل تجه قاعات الكمبٌوتر بؤجه ة‬ ‫تكٌٌؾ لضمانة تشؽٌل األجه ة‬‫‪‬ورش المجاالت العلمٌة : وهً تنً لدى الطالب اإلحساس بؤهمٌة العمل الٌدوي و تتراوح مساحة الورشة سعة‬ ‫04 طالبا بٌن (021 – 051 م 2) م ودة بمخ ن و أجه ة إنذار حرٌق .‬ ‫002‬
  • 201. ‫5- المعاٌٌر التصمٌمٌة للفراؼات التكمٌلٌة والخدمات‬ ‫المساندة‬ ‫‪‬المكتبة:‬ ‫وٌراعككى أن تكككون بعٌككدة عككن ا لضوضككاء وتسككتوعب حككوالً 04 طالككب (علككى األقككل) وٌراعككى عنككد‬ ‫التوجٌه عدم دخول أشعة الشمس المباشرة إلٌهكا ، وٌفضكل لهكا ا تجكا الشكمالً واسكتخدام أرفكؾ للكتكب‬ ‫متؽٌرة ا رتفاع بمسافات حوا لً 6.1 م و سعة المتر الطولً لها بٌن 51 مجلدا و 2 كتابكا تبعكا لنوعٌكة‬ ‫الكتاب وتخصصه.‬ ‫كماٌجككب تواجككد الحاسككوب فككً المكتبككه واتصككاله بالنككت المككإدي بككدور الككى تسككهٌل عملٌككه البحككث العلمككً‬ ‫وت وٌد المكتبه بركن الكترونً ٌتم فٌه عملٌه تحوٌل ابعض الكتب الى كتب الكترونً ٌسكتطٌع اي طالكب‬ ‫الحصول علٌه بسهوله‬ ‫‪‬الصالة متعددة األؼرا : حٌث ٌمكن تجهٌ ها أٌضا كمسرح أو كصالة ألعاب مؽلقة، او معرض‬ ‫موبقت وٌبلػ نصٌب الفرد من مساحة الصالة حوالً 1م2‬‫‪‬اإلدارة :وٌراعى أن تكون المسطحات الخاصة باإلدارة قرٌبة من مدخل ا لكلٌه وبعٌدا عن مصادر ا لضوضاء.‬ ‫102‬
  • 202. ‫‪‬المرافق الصحٌة:‬‫وتشمل دورات ا لمٌا و لمؽاسل ومٌا الشرب والمقاصؾ ومطبخ المدرسٌن ، وتعد مكن ا حتٌاجكات‬‫الضرورٌة للكلٌه، مما ٌتوجب ا هتمام بها وبتصمٌمها ومواقعها وعددها . إن وضع معٌار ثابكت لمقٌكاس المرفكق‬ ‫الصحً وعناصر ٌختلؾ بطبٌعة الحال من مكان آلخر حسب اختالؾ طبٌعة الناس ومجتمعهم ومستوى‬‫المعٌشة ، فقد وجد من دراسات علمٌة فً هذا ا لمجا ل أن احتٌكاج الطالكب لكدورة ا لمٌكا ٌعتمكد علكى بٌبتكه ونكوع‬‫مسكنه ،كما وجد أٌضكا أن طالكب القرٌكة أو الكذي ٌحظكى بمسكتوى معٌشكً أقكل ٌنتظكر ذهابكه إلكى الكلٌكه مكن أجكل‬‫استخدام دورة ا لمٌا فجها ألنها أفضل من تل التكً فكً مسككنه ، بعككس طالكب المدٌنكة أو الكذي ٌحظكى بمسكتوى‬‫معٌشً جٌد، لذا وجب مالحظة هذا ا ختالؾ ومراعاة عدم تقٌٌد جمٌع مرافق المدارس بنفس العدد والتصمٌم فً‬‫جمٌع األماكن والمجتمعات، ولكن ٌمكن اعتماد أبعاد قٌاسٌة وضعها بعض العلماء فً هذا المجال، فبالنسبة لكدورا‬‫ت ا لمٌا والخدمات المساندة فٌمكن تحدٌدها على أساس تخصٌم 1 كرسً مرحاض ومبولتٌن لكل 04 طالب و‬‫1 كرسككً مرحككاض لكككل 02 طالبككة ، تخصككٌم 1 كرسككً مرحككاض ومبككولتٌن لكككل 51-02 دكتككور ، وٌفتككرض‬‫توفٌر مرحاض واحد على األقل للمعاقٌن. أبواب الدورات تؽلق نحو الداخل وتفتح نحو الخارج بواسطة مفتاح ذو‬ ‫مؽالق، أما القواطع بٌن الدورات فتكون بارتفاع 2م وتكون سهلة التنظٌؾ و تتؤثر بالملوثات.‬ ‫202‬
  • 203. ‫‪‬عناصر الحركة:‬‫•عناصر الحركة األفقٌة: ٌجب أن ت ود الكلٌة بممرات واسعة تإمن السٌر الحر وؼٌر المنتظم حٌث أن الممرات الضكٌقة‬‫تتطلب عادة سٌرا نظامٌا رسمٌا، وٌجكب أن تخلكو جكدران الممكرات مكن أي نتكوءات، لكذا ٌنبؽكً أن تككون وحكدات التدفبكة‬‫ومصادر الشرب وطفاٌكات الحرٌكق والخك ابن واألبكواب كلهكا متراجعكة فكً الجكدران وذلك لسكالمة الطكالب، وٌكتم تحدٌكد‬‫عرض وأطوال مسارات الحركة األفقٌة والرأسٌة تبعا لكثافة الحركة ومعاٌٌر األمكن واألمكان، ففكً حالكة ممكر ٌخكدم جهكة‬‫واحدة من القاعات (حوالً 003طلب ) ٌكون عرض الممر 5.2م كحد أدنكى، وفكً حالكة ممكر ٌخكدم جهتكٌن مكن القاعكات‬ ‫ٌكون عرض الممر 3م كحد أدنى.‬‫• عناصر الحركة الرأسٌة: وتتمثل فً األدراج وقد ٌكون هنا فً بعض الكلٌات الحدٌثة مصاعد تخكدم المدرسكٌن وذوي‬‫ا حتٌاجات الخاصة، وتعتبر األدراج أحد أهم األج اء عند تصمٌم حركة السٌر فً الكلٌكه، وٌإخكذ با عتبكار عنكد تصكمٌم‬‫األدراج اتجككا خككروج الطككالب مككن القاعككات فككال ٌكككون هنككا تقككاطع فككً الحركككة مككع األدراج، وبالنسككبة لألبعككاد القٌاسككٌة‬‫لكألدراج فهكً : عكرض الدرجكة ( 52.1-2م ) وارتفكاع الدرجكة أقكل أو ٌسكاوي 71سكم، وسكطح الدرجكة أكبكر أو ٌسكاوي‬‫92 سككم مككع مراعككاة القككوانٌن المسككتخدمة فككً تصككمٌم األدراج للمحافظككة علككى النسككبة بككٌن أطككوال القككوابم ولنككوابم، وٌنصككح‬ ‫بت وٌد األدراج بمواد مانعة لالن ق وذل لحماٌة الطالب من خطر ا ن ق.‬ ‫‪‬المالعب واألفنٌة وباحات التسلٌة: ٌجب أن تكون بشكل عام ذات مناخ نموذجً هادئ، دون ؼبكار أو ملوثكات،‬ ‫بعٌدا عن الطرق ذات الحركة الكبٌكرة وإن أمككن بجانكب حكدابق أو منكاطق خضكراء. ٌجكب أ تقكل باحكات التسكلٌة‬ ‫عن004 م2، و5م2 لكل طالب وتؽطى بؤرضٌة تولد ؼبار أو أتربة( دون حصى خشنة أو ناعمة)،‬ ‫302‬
  • 204. ‫6- المعاٌٌر التصمٌمٌة البٌئٌة‬ ‫‪ ‬المعاٌٌر البٌبٌة الحرارٌة‬‫بمكن التحكم نسبٌا فً الظروؾ الحرارٌة للفراغ الداخلً عن طرٌق ا لعناصر التصمٌمٌة للمبنى‬‫وأهمها التوجٌه، ومسطحات ال جكاج ومعالجكة الفتحكات ،وأٌضكا مكواد اختٌكار البنكاء وتكوفٌر العك ل الحكراري‬‫.التؤثٌر المشتر بٌن توجٌه المبنى وتصمٌم المسقط األفقً : ٌإثر .شكل من شكل المبنى وتوجٌهكه الجؽرافكً‬‫على الظروؾ الحرارٌة فً الفراغ الداخلً، وقد تم اختٌار ثالثة أشكال مكن المسكاقط األفقٌكة باألبنٌكة التعلٌمٌكة‬‫ثبككت مككن خككالل الدراسككة أنهككا أكثككر التصككمٌمات انتشككارا، تككم ترتٌبهككا مككن حٌككث األفضككلٌة فككً األداء الحككراري‬ ‫كالتالً:‬ ‫1. المسقط األفقً المنتشر (أبنٌة متوا ٌة تحصر بٌنها أحواش شبه داخلٌة).‬ ‫2.ٌلٌه المسقط األفقً على شكل حرؾ ) ‪ ( L‬حٌث تشؽل القاعات الضلع األكبر.‬ ‫3.ثم المسقط األفقً على شكل حرؾ ) ‪ ( U‬حٌكث تلتكؾ القاعكات حكول فنكاء داخلكً حٌكث ٌطكل الممكر علكى‬ ‫الداخل. وٌفضل توجٌه الواجهة الربٌسٌة للضلع األكبر من المسقط على شكل حرؾ ‪ L‬فكً ا تجكا الجنكوبً‬ ‫الشرقً، والتوجٌه األمثل للمسقط على شكل حرؾ ‪ٌ U‬كون بحٌث تواجه األضالع الثالثة الشكمال والشكرق‬ ‫والجنككوب ، و ٌتككؤثر المسككقط المنتشككر كثٌككرا بتؽٌٌككر التوجٌككه ، دابمككا ٌجككب مراعككاة عككدم توجٌككه األضككالع‬ ‫المتوا ٌة فً اتجا الؽرب.‬ ‫402‬
  • 205. ‫1. تأثٌر طرق تجمٌع القاعات على الكفاءة الحرارٌة : من خالل أنظمة التجمٌكع المختلفكة مكع تثبٌكت مسكطح القاعكة والفتحكات‬‫والمواصفات الحرارٌة للحوابط واألسقؾ تم التوصل لألفضلٌة التالٌة من حٌث األداء الحراري فكً الفتكرة الحكارة والبكاردة‬‫من العام: تجمٌع القاعات حول بناء مكشوؾ) ‪ٌ ، (Court‬لٌه تجمٌع القاعات فً مجموعات منؽلقة) ‪ ، (clusters‬ثم تجمٌكع‬‫القاعات على جانبً الممر، ٌلٌه تجمٌع القاعات على جانب واحد من الممر. هذا وٌفضل المسقط المستطٌل فً حالة تجمٌع‬ ‫الفصول على جانبً الممر.‬‫2. مسطح الفتحةات للقاعةات : الحكد األدنكى لمسكطحات الفتحكات الال مكة لتكوفٌر اإلضكاءة ٌكوا ي 51% مكن مسكطح القاعكه ،‬‫وٌفضل توجٌه الفتحات بمٌل 54 على اتجا الرٌاح السابدة صٌفا لتحقٌق أفضل تو ٌع الحركة الهكواء فكً الفكراغ الكداخلً،‬‫كما ٌفضل أن تكون ضلؾ الفتحات متحركة على محور أفقكً حتكى ٌمككن اسكتخدامها فكً توجٌكه حرككة الهكواء فكً الفكراغ‬ ‫الداخلً.‬‫3. اختٌار مواد البناء والقطاعات : ٌراعى اختٌار مواد بناء ذات مقاومة حرارٌة عالٌة تحد من تدفق الحرارة من الخارج إلى‬ ‫الداخل فً الشهور الحارة، ومن الداخل إلى الخكارج فكً الشكهور البكاردة وقكد تكم ترتٌكب مكواد البنكاء تبعكا ألفضكلٌة السكلو‬ ‫الحراري - بناء على تجارب معهد بحوث البناء - كالتالً:‬‫الحجر الجٌري ، الحجر الرملً، الطوب األحمر، الطوب ألجبسً الخفٌؾ ،الطوب األسمنتً، الطوب الرملً، وبالنسبة للبلوككات المفرؼكة ٌفضكل‬‫الطوب الطفلى ذو الفراؼات األسطوانٌة ثم طوب اللٌكا ثم البلوكات األسمنتٌة. وٌعطى استعمال الحوابط المفرؼة أو الم دوجة نتابج طٌبة للحد من‬‫نفاذ الحرارة حٌث ٌقوم الهواء المحصور بٌن أج ابها بدور العا ل الحراري إ أنه ٌجب تحرٌ هذا الهكواء بعمكل فتحكات أعلكى وأسكفل الحكوابط‬‫الخارجٌة، وتككون ا لحكوابط الم دوجكة مناسكبة للحكوابط ا لشكرقٌة والؽربٌكة، ككذل تككون األسكقؾ الم دوجكة ذات فاعلٌكة عالٌكة فكً خفكض النفكاذ‬ ‫الحراري للوسط الداخلً. ضرورة وضع طبقة عا لة للحرارة فً األسطح ا لخارجٌة المعرضة لإلشعاع الشمسً وٌمكن ا كتفاء بطبقة ذات سم‬‫2سم بالنسبة للحوابط و 3سم بالنسبة لألسقؾ مع ضرورة استخدام ا أللوان الفاتحكة لتشكطٌبات األسكطح ا لخارجٌكة للحكوابط وككذل اسكتخدام لكون‬ ‫فاتح للسقؾ لعكس قدر كبٌر من اإلشعاع الشمسً الساقط علٌه .‬ ‫4. التهوٌة الطبٌعٌة : بالنسبة لفراؼات القاعات ٌكون معدل الهواء النقً المطلوب هو من‬‫(4 - 6 م3/ ساعة) ، أما بالنسبة لعدد شاؼلً الفراغ فإن معد ت التهوٌة تتناقم كلما اد نصٌب الفرد من حجم الهواء و ٌعتبر ببر السلم عنصر‬‫هام لسحب الهواء الساخن عن طرٌق الممر من الفراؼات الداخلٌة للقاعكات ، وٌجكب مراعكاة عمكل فتحكات علوٌكة فكً أعلكى السكلم للسكماح للهكواء‬ ‫بالخروج، كما ٌمكن تنشٌط حركة الهواء وسحب الهواء الساخن من الممر بعمل‬ ‫502‬
  • 206. ‫‪ ‬المعاٌٌر البٌبٌة لإلضاءة‬ ‫تكوفٌر اإلضكاءة ا لجٌكدة مكن ا عتبكارات ذات األولوٌكة فكً تصكمٌم المبكانً التعلٌمٌكة، وٌجكب أن ٌككون مسكتوى‬ ‫اإلضاءة مناسبا للعمل المطلوب أداإ مع مالحظة أن معدل الت اٌكد فكً القكدرة علكى الرإٌكة ٌتنكاقم مكع ا سكتمرار فكً ٌكادة‬ ‫مستوى ا إلضاءة، كما ٌجب الحصول على تو ٌع جٌد بمعنى أن ٌكون مستوى اإلضاءة على سطح العمل أكبر منكه فكً البٌنكة‬ ‫المحٌطة وٌكون هنا تدرج بٌن إضاءة سكطح العمكل ، وإضكاءة خلفٌكة سكطع العمكل والبٌبكة المحٌطكة بنسكبة (5 : 2 : 1) كحكد‬ ‫أدنى، ٌمكن أن ٌصل إلى (01: 3 : 1) وٌستحسكن أن تككون جمٌكع األسكطح فكً مجكال الرإٌكة مطفكؤة اللمعكان، حتكى ٌحكدث‬ ‫انعكاس ٌعوق الرإٌة مع تجنب حدوث ا لظالل على أسطح المناضد قدر ا إلمكان لعكدم صكرؾ انتبكا الطالكب أو إجهكاد عٌنكه.‬ ‫وٌعتبر اللون عنصرا مهما فً تحدٌد جودة اإلضاءة، فٌوصى بؤن نكون األشٌاء الواقعة فً منتصؾ مجال ا نتبكا ذات ألكوان‬ ‫دافبة (أصفر، برتقالً، أحمر) بٌنما تكون ألوان ا ألشٌاء المحٌطة باردة ( أ رق ، أخضر).‬‫1- اإلضاءة الطبٌعٌة : ٌتكون الضوء الطبٌعً الذي ٌصل داخل الفراؼات المعمارٌة من ضوء الشمس المباشر، وضوء السماء، والضوء المنعكس‬‫خارجٌا من األرض والمبانً المحٌطة، والضوء المنعكس داخلٌا من ا ألسطح الداخلٌة، وتتؽٌر نسبة هذ ا لمكونات بكاختالؾ الوقكت خكالل ا لٌكوم‬‫!لواحد وباختالؾ الفصول ، ومع تؽٌر حالة ا لسماء. وٌوصى بوجه عام بوجود الشكبابٌ فكً الحكابط المقبكل للمصكدر الربٌسكً لإلضكاءة الطبٌعٌكة‬‫وذل لتقلٌل التباٌن ببن مستوٌات اإلضاءة داخل القاعه ، وٌوصى بؤن تكون إجمالً مساحات الشبابٌ من( 51 – 81% ) مكن مسكاحة القاعكه فكً‬‫حالة المسقط المستطٌل أي أن تتراوح مساحة الشبا الربٌسكً بكٌن(9%، 21%)، وفكً حالكه المسكقط المربكع ٌككون إجمكالً مسكاحات الشكبابٌ ،‬‫(81-12%) من مساحة القاعه ، أي أن تتراوح مسكاحة الشكبا الربٌسكً بكٌن (21 - 51%) وفكى حالكة تعكذر تكوفٌر شكبابٌ إضكافٌة فكً الحكابط‬‫المقابل ٌجب أ تقل نسبة مساحة الشبا عن 81% من مساحة القاعه فً المسقط المستطٌل، و 12% من مساحة القاعه فً حالة المسقط المربع.‬ ‫ولتحسٌن اإلضاءة الطبٌعٌة فً القاعه ٌجب مراعاة التالً‬‫‪ : ‬تفادي وجود مصدر ضوء مع وذل بتفادي دخول أشعة الشكمس مباشكرة إلكى الفكراغ ، وٌسكتخدم لكذل وسكابل التظلٌكل . ذلك وسكابل‬‫التظلٌككل بحٌككث ٌسككمح بككدخول الضككوء المككنعكس فقككط مككع التؤكككد مككن أن وسككابل التظلٌككل نفسككها تسككبب سككطوعا مبهككرا، وٌمكككن اسككتخدام‬‫الكاسرات استخدام أسقؾ ذات لون فاتح ٌعمل علكى ٌكادة اإلضكاءة المنعكسكة نفكس الوقكت ٌخفكؾ شكدة اإلضكاءة فكً األمكاكن القرٌبكة مكن‬ ‫الشبا وبذل ٌتحسن تو ٌع التباٌن فً فراغ الفصل ،‬‫‪ ‬باإلضافة إلى أن استخدام األلوان الفاتحة فً الحوابط واألثاث(باإلضافة إلى السقؾ ) ٌعمل على توجٌه الضوء الساقط على هذ األسطح‬‫مما ٌحسن من تو ٌع اإلضاءة مع تفادي األسطح ا لالمعة والتشطٌبات ا لبراقكة، كمكا أن اسكتخدام األلكوان الفاتحكة فكً أطكر الشكبابٌ ٌقلكل مكن‬ ‫التباٌن.‬ ‫602‬
  • 207. ‫2- اإلضاءة الصناعٌة :‬‫ٌفضل استخدام وحدة كهر وضوبٌة أوتوماتٌكٌة تقوم بتوصٌل أو فصل التٌار الكهربً فكً وحكدات اإلضكاءة عنكدما تقكل‬‫أو ت ٌككد شككدة ا ستضككاءة عككن القٌمككة المطلوبككة، وبككذل ٌمكككن الككتحكم فككً شككدة ا ستضككاءة دون ا عتمككاد علككى تقككدٌر الككدكتور،‬ ‫وهنا خمسة اإلضاءة المباشرة: و ٌنتقل الضوء فً هذ الحالة مباشرة إلى مستوى أنظمة لإلضاءة :‬‫1.التشؽٌل وٌكون تو ٌكع اإلضكاءة (09 – 001%) إلكى أسكفل ، و(صكفر – 01%) إلكى أعلكى، وهكى تككون ظكال علكى‬‫السقؾ لذل ٌمكن استخدام لمبات فلورٌسنت فقط لتحقٌق شدة استضاءة عالٌة اإلضكاءة شكبه المباشكرة: وتعطكً تو ٌعكا‬‫إلى اسفل دون حدوث إبهار بدرجة عالٌة)%09 – 06( .و( 01-04%) إلكى أعلكى، وٌمككن تفكادى حكدوث ظكالل علكى‬‫األسقؾ والحوابط وبذل اإلضاءة ،لمباشرة: وٌفضل فٌها أن ٌكون لكون السكقؾ فاتحكا ،حتكى تقكل نسكبة اإلبهكار.واللكون‬ ‫األبٌض أفضل ا أللوان فً هذ الحالة.‬‫2.ٌكون تو ٌع اإلضاءة (09 – 001%) إلى أعلكى، و(صكفر – 01%) إلكى أسكفل و تحكدث أي ظكالل ، وٌمككن منكع‬ ‫حدوث شرابح مظلمة على السقؾ لها شدة استضاءة عالٌة بتعلٌق وحدات إضاءة على مسكافة تقكل عكن 04 سكم مكن‬‫اإلضاءة شبه ؼٌر المباشرة: وهى تتو ع إلى أعلى بنسكبة(06 – 09%) واإلضكاءة مكن السكقؾ إلكى اسكفل بنسكبة (01-‬‫04%) وٌعتبر السقؾ كمصدر ثانوي لإلضاءة لذل ٌجب طالإ بلون نظام اإلضاءة المنتشرة: ٌعطى إضكاءة منتظمكة‬‫تقرٌبا إلى أعلى وإلى أسفل فاتح جدا .بنسكبة (04 – 05%) وإن ككان حكدوث ظكال ل علكى السكقؾ فكً هكذا النظكام أقكل‬‫جدا من األنظمة األخرى إ أنكه توجكد مشككلة بالنسكبة لإلبهكار حٌكث أنكه ؼالبكا مكا تككون وحكدة اإلضكاءة بؤكملهكا مبهكرة‬‫وٌفضل بوجه عكام فكً القاعكات اسكتخدام لمبكات الفلورٌسكنت لكفاءتهكا وتوفٌرهكا فكً اسكتهال الطاقكة وإعطابهكا ضكوءا‬ ‫ٌشابه ضوء النهار.‬ ‫702‬
  • 208. ‫‪‬المعاٌٌر البٌئٌة للصوتٌات‬‫تعتبر الصوتٌات إحدى العوامل الربٌسٌة التً تساعد على األداء الوظٌفً للكلٌه بكفاءة عالٌة، ونظرا دٌاد عكدد‬‫وشككدة مصككادر الضوضككاء المختلفككة تتطلككب الكلٌككه اآلن معالجككات صككوتٌة أكبككر مككن ذي قبككل ، وهنككا مسككارٌن ربٌسككٌٌن نتقككال‬ ‫الضوضاء، األول من خالل الحابط الفاصل بٌن الفصول والثانً خالل الحابطٌن الجانبٌٌن من خالل ا لنوافذ والشبابٌ ، وهنكا‬‫عدة طرق للتحكم فً انتقكل الضوضكاء أهمهكا ترتٌكب الفصكول، حٌكث ٌعتبكر أحكد الطكرق الربٌسكٌة للكتحكم فكً انتقكال الضوضكاء‬ ‫حٌث أثبتت الدراسة أنه ٌمكن تحدٌد أفضلٌة ترتٌب الفصول كما ٌلً:‬ ‫•ترتٌب الفصول على شكل حرؾ )‪ (U‬بشرط عدم وجود مصادر ضوضاء عالٌة فً األركان ( معامل، أشؽال ،.... الخ ).‬ ‫•ٌلٌه ترتٌب القاعات على جانب واحد ومج أ‬ ‫• ثم نظام الترتٌب على شكل حرؾ )‪ (U‬مع وجود مصادر الضوضاء فً األركان.‬ ‫• ثم نظام حرؾ )‪(H‬‬ ‫• فنظام حرؾ)‪، (L‬‬ ‫• ٌلٌها ترتٌب القاعات على جانب واحد وبدون تج بة.‬ ‫ولتحقٌق درجة عالٌة من حسن ستماع فإنه ٌجب ا هتمام بالتصمٌم الصوتً للفصل عن طرٌق اختٌار أنسب‬ ‫ا ألبعاد من الناحٌة الصوتٌة، األبعاد المناسبة للفصل :‬‫لتالشً العٌوب لصوتٌة التً تحدث فً القاعات (رنٌن الحجرة) ٌجب تجنب أن ٌكون أحد أبعاد الفصل مسكاوٌا للبعكد اآلخكر أو‬‫مضككاعفاته وذلك ل ٌككادة عككدد تككرددات الككرنٌن ، وقككد وجككد أن لنسككبة العامككة (ا رتفككاع : العككرض : الطككول ) تحقككق نتككابج طٌبككة،‬‫وٌمكككن اختٌككار النسككبة (1 : 52.1 : 6.1) كقاعككة صككؽٌرة أو النسككبة (1 : 5.2 : 2.3) باعتبارهككا قاعككة منخفضككة السككقؾ وهككى‬‫تحقق نتابج أفضل، وٌعتبر الحجم لككل تلمٌكذ (حجكم الفصكل / سكعة الفصكل ) أحكد العوامكل التكً تكإثر علكى الخصكابم الصكوتٌة‬ ‫للفصل، والقٌمة( 4 - 5) م3 تعتبر أفضل نطاق من الناحٌة الصوتٌة‬ ‫802‬
  • 209. ‫•العالقة بٌن منسوب مصدر الصوت ومنسوب األذن : ٌسمى المجال الذي ٌمكن لألذن أن تستقبل فٌه الموجات الصوتٌة بالمجال‬ ‫الحر والذي ٌجب أ ٌقل عن 21 متر فً حالة ترتٌب المقاعد ترتٌبا منتظما ، وعن 8 متر فً حالة إ احة ا لصفوؾ الفردٌة عن‬ ‫ال وجٌة بمقدار نصؾ معقد، وكلما اد طول القاعه كلما قل المجال الحر و ادت شدة الصوت و ادت النسبة المبوٌة لوضوح‬ ‫مقاطع الكلمات ، وهذا ٌتطلب تقلٌل كمٌة امتصام الصوت فً الفصل فتحدث ٌادة ل من التردد والذي ٌعتمد على نوعٌة استخدام‬ ‫ا لقاعة، وحجم ا لقاعة والتردد .‬‫•تؤثٌر مواد التشطٌب على الخصابم الصوتٌة : ٌفضل تؽطٌة أرضٌة القاعه بمادة مرنه مثل بالطات الفٌنٌل متصام الصدمات‬‫وتقلٌل الضوضاء، كما ٌفضل تؽطٌة السقؾ بمادة ماصة للصوت كبالطات إٌكوستوب أو استخدام البٌاض الخشن ، كما ٌمكن تجلٌد‬ ‫النصؾ السفلً من الحوابط الجانبٌة بخشب األبلكاش، وٌفضل تجهٌ المعامل بؤرضٌات بمواد عا لة لالهت ا ات ، وتؽطى أسقؾ‬ ‫الطرقات بمادة ماصة للصوت كبالطات إٌكوستوب لتقلٌل انتقال الضوضاء للقاعات ومنع حدوث الصدى فً الطرقات.‬ ‫•الع ل الصوتً : تنم المواصفات األلمانٌة على أن الحد المسموح به لشدة الضوضاء داخل الكلٌه هو:‬ ‫فً القاعة الدراسٌه (53 - 54 دٌسبل ) ، المكتبة )04 – 03 دٌسبل ) ، والمعمل ( 03 - 05 دٌسبل)، وصا ت تجدٌد‬ ‫النشاط ( 04 - 55 دٌسبل ( وٌجب أ تتعدى مساحة النوافذ فً الواجهتٌن نسبة 03% من مساحة الواجهتٌن معا بشرط أ ت ٌد‬ ‫مساحة النوافذ فً جهة الطرقة عن 6% من مساحة هذ الواجهة، وٌمكن تحقٌق بعض التحسٌنات على خصابم الع ل الصوتً‬ ‫للنافذة بتصمٌم النافذة العلوٌة المفصلٌة، وتؽطٌة السقؾ بمادة ماصة للصوت، وهذا ٌحقق ع صوتٌا بمعدل ( 32- 2 دٌسبل )‬‫حسب سم ال جاج ، وتحقق النوافذ الم دوجة الثابتة ع صوتٌا مرتفعا ٌصل إلى ( 04 دٌسبل ( بحٌث ٌكون ال جاج محكما جٌدا‬‫مع تؽطٌة اإلطار الداخلً للنافذة بمادة ماصة للصوت ا كما ٌل م تصمٌم األبواب لتكون ثقٌلة مع تؽطٌة األطر المثبتة فٌها بمادة مرنه‬ ‫لإلحكام الجٌد.‬ ‫•تؤثٌر مواد البناء على الع ل الصوتً : ٌعتمد الع ل الصوتً للحوابط الفاصلة بٌن القاعات على نوعٌة البناء وسم الحابط وقد‬‫م للحوابط ا لداخلٌة والواجهات فً الكلٌه والتً تحقق الحد األدنى لمتطلبات الع ل الصوتً فؤقل‬ ‫أجرٌت دراسة لتحدٌد أقل سم‬ ‫سم لحوابط الطوب األحمر ا لداخلٌة 52 سم وللواجهات 73 سم ، والطوب الرملً 21 سم للحوابط ، 52 سم للواجهات ،‬ ‫وبلوكات الطوب ا لرملً الخفٌؾ 42 سم للحوابط، 05 سم للواجهات ، والطوب الخرسانً المصمت 52 سم للحوابط و 73 سم‬ ‫للواجهات.‬ ‫902‬
  • 210. ‫7- المعاٌٌر التصمٌمٌة للحماٌة من األخطار‬ ‫ٌهدؾ هذا الج ء إلى تحدٌد متطلبات تصمٌم المبانً التعلٌمٌة الجدٌدة وإنشابها وٌشمل على أسس وشروط‬ ‫التصمٌم وا ستخدام وذل بما ٌكفل الحد من ا ألخطار كما ٌهدؾ إلى تحقٌق ا ألمان من خكالل معكاٌٌر تصكمٌمٌه ٌجكب‬ ‫إتباعها وذل فً الموقع العام ، المخارج واألبواب والنوافذ ، لساللم والطرقات، والتشطٌبات .‬ ‫•الموقع العام:‬ ‫خارج الكلٌه :‬‫ٌككتم اختٌككار موقككع الكلٌككه بحٌككث ٌكككون بعٌككدا عككن الضوضككاء أو التلككوث البصككري أو تلككوث الهككواء، وٌككتم‬‫تخصٌم الطرق المحٌطة بالكلٌه للمشاة قدر اإلمكان ولكن إذا تعذر ذل ٌمكن تعلٌة الرصٌؾ أر تمٌٌ طرٌكق ا لمشكاة‬ ‫عن طرٌق السٌارات بتؽٌٌر اللون أو المادة، ولحماٌة التالمٌذ ٌنشؤ سور أمام الباب من الشجٌرات أو أي مكادة أخكرى‬‫تحجب الرإٌة، وتعمل مطبات صناعٌة للحد من سرعة السٌارات أمام مدخل المدرسة . وٌجب أن ٌقكع المبنكى الجكامعً‬ ‫على شوارع أو مساحات خالٌة تسمح بإمكانٌة وصول سٌارات ا إلطفاء .‬‫داخل الكلٌه :‬‫ٌجب أن تكون الطرق داخل الكلٌه مستقٌمة قدر اإلمكان وٌتجنب وضع أي شًء فً الطرقات ٌمكن أن ٌعرقكل حرككة ا‬‫لمشاة ، وٌراعى دخول المعوقٌن إلى المبنى بعمل منحدر خام بهم وبالنسبة للبوابات واألسوار فٌتم اختٌارها من مواد‬‫وتصمٌمات ٌصعب علكى التالمٌكذ اختراقهكا أو التسكلق علٌهكا . أمكا عكن ممكرات المشكاة فتصكمم بحٌكث تككون بعٌكدة عكن‬‫حوابط المبنى وتكون المسكافة مكن 1 إلكى 3 متكر أو تبعكا لحجكم ا لنوافكذ واألبكواب ، وٌراعكى أ تسكاعد الممكرات علكى‬ ‫ا ن ق خاصة فً حالة الجو الرطب أو سقوط األمطار ، وتنفذ بطرٌقة تمنع تجمع المٌا بها‬ ‫012‬
  • 211. ‫•المخارج واألبواب والنوافذ :‬ ‫1. المخارج واألبواب :‬‫تحدد المخارج واألبواب فً كل مبنى أو منشؤ وتتخذ كافة الترتٌبات لحفظها خالٌة من أي حابكل ٌعكوق خكروج شكاؼلٌه فكً حالكة‬‫نشوب حرٌق أو أٌة حالة طوارئ أخرى، وٌجب أن تتوفر إمكانٌة رإٌكة المخكرج أو اإلشكارة إلكى المسكار المكإدى إلٌكه بوضكوح‬‫وبطرٌقة تمكن شاؼلً المبنى من معرفة اتجا الخروج من أماكن وجودهم. وتصمم أبكواب الهكروب وترككب بحٌكث ٌمككن فتحهكا‬‫بسهولة من الجانب المتوقع أن ٌكتم الخكروج منكه واألبكواب المك ودة بؤقفكال تصكمم وترككب بحٌكث ٌمككن فتحهكا مكن الكداخل بكدون‬ ‫الحاجة إلى استخدام مفتاح ، و ٌسمح بتركٌب أنوا ع من األقفال ألبواب المخارج تحد من سرعة الخروج منهكا ، كمكا ٌجكب أ‬‫ٌترتب علكى فكتح البكاب المكإدى إلكى الطرقكات أو الممكرات فكً أي وضكع مكن األوضكاع إلكى تخفكٌض عكرض الطرقكة أو الممكر‬‫ألكثر من نصؾ العرض المطلكوب . وتصكمم المخكارج بحٌكث تقكل المسكافة بكٌن األرضكٌة والسكقؾ عكن 52.2متكر ، و تقكل‬ ‫المسافة بٌن أي برو فً السقؾ واألرضٌة عن 2 متكر ،والمسكافة بكٌن األبكواب المتقابلكة فكً حالكة ممكر ٌخكدم اتجكاهٌن ٌجكب أ‬‫تقل عن2 عرض الباب، كما ٌسمح باستعمال األبواب المن لقة فً ممرات الخروج . وفى حالة ا نتقال مكن منسكوب إلكى آخكر‬‫فً ممر الهروب ٌكون التؽٌٌر بواسطة منحدر أو درجات ٌقل عددها عن ثالث درجكات . وتنتهكً جمٌكع وسكابل الهكروب إلكى‬‫مخارج تصب مباشرة فً الشارع أو الطرٌق العام، أو فً أفنٌة ومساحات مفتوحة . أما بالنسكبة للفراؼكات الصكؽٌرة التكً ٌوجكد‬‫بها عدد قلٌل مكن األشكخام ٌهكم مراعكاة عكدد األبكواب فكً هكذا الفكراغ ألن ا لمخكاطر تككون محكدودة، أمكا بالنسكبة للفراؼكات‬‫المتسعة الكبٌرة التً ٌوجد بها عدد كبٌر من األشخام فال بد من مراعاة عدد األبواب بالنسبة لعدد الشاؼلٌن لهذا الفكراغ وتحكدد‬ ‫مقاسات الفتحة الخالصة‬ ‫1. النوافذ:‬‫ٌراعى سكهولة تنظٌفهكا بسكهولة وأمكان مكن الكداخل وإذا كانكت فكً حاجكة إلكى التنظٌكؾ مكن الخكارج بكد أن تك ود بشكرفات مكن‬‫الخكارج. ٌجككب تجنكب النوافككذ صككعبة الفكتح فهككً تشككل خطككرا علككى الطكالب وٌحككذر اسكتعمال هٌاكككل مككن مكواد صككلبة ألؼككراض‬‫التؤمٌن ضد ا لسرقة فً شبابٌ الدور األرضً ألنهكا تجعكل مكن الصكعب اسكتخدام النوافكذ فكً حالكة الطكوارئ بخكالؾ ال جكاج ا‬‫لذي ٌمكن كسر بسهولة. النوافذ ال جاجٌة الكبٌكرة التكً تصكل األرضكٌة تمثكل خطكورة علكى الطكالب ، ونوافكذ السكاللم ونهاٌكات‬‫الطرقككات تكككون أكثككر األمككاكن عرضككة للكسككر با صككطدام ومككن أجككل ذل ك بككد مككن اسككتخدام ال جككاج المككإمن أو البالسككت وإذا‬‫اسككتخدمت النوافككذ ال جاجٌككة فككً الطرقككات ا لطوٌلككة ٌجككب أن ٌرتفككع ال جككاج عككن األرضككٌة مسككافة تقككل عككن 08 سككم، وتك ود‬ ‫النوافذ التً ٌصعب تمٌٌ ها عن األبواب بدرب ٌنات أو حوا ج واقٌة.‬ ‫112‬
  • 212. ‫3- الساللم والطرقات: -‬‫أي مبنى جامعً ٌرتفع فوق ا لدور األرضً بد أن ٌكون له سكلمٌن علكى األقكل وأحٌانكا ٌمككن أن نتؽاضكى عكن هكذا‬‫لشرط وذل إذا كان عدد الشاؼلٌن أقل من 021 طالب أو كانت المسافة بكٌن السكلم وأبعكد ؼرفكة ت ٌكد عكن 81 متكر وذلك عنكدما‬‫ٌخدم السلم ممر لؽرؾ ذات حوابط ثابتة أو عندما ٌخدم الممر ؼرؾ ذات فواصل متحرككة ٌجكب أ ت ٌكد المسكافة بكٌن السكلم وأبعكد‬ ‫ؼرفة فً الممر عن 21 م .‬‫وعند تصمٌم السلم ٌراعى أ ت ٌد القابمة عن5.61 سم و تقل النابمة عن 82سم - و بد أن ٌكون سطح الدرجة خشنا بالقكدر‬ ‫•‬‫الذي ٌمنع ا ن ق و ٌسمح باستخدام الدرج اللكولبً . - ٌجكب تجنكب اسكتخدام ا لكدرجات المتباعكدة، وإذ ا تعكذر ذلك توضكع‬ ‫عالمات موضحة على ا لدرجات وٌكون جذ ب ا نتبا إلى الدرجات بتؽٌٌر اللون أو مادة التشطٌب أو عن طرٌق الدراب ٌن.‬‫وٌجككب أ ٌ ٌككد عككدد مجموعككات ا لككدرجات المتعاقبككة فككً اتجككا واحككد عككن مجمككوعتٌن مككن السككاللم وبككدون تؽٌٌككر فككً ا تجككا ،‬ ‫•‬‫وتكون عرض البسطة بٌن الدرجات سواء كان فً نفكس ا تجكا أو فكً حالكة تؽٌٌكر ا تجكا ٌقكل عكن عكرض الكدرج وٌقكاس‬ ‫عرض الدرج بدون خصم برو الدراب ٌن و ٌقل عرض الدرج فً الجامعه عن 2.1متر‬‫وٌوضع فً الساللم التً ٌ ٌد عرضها عن 7.1متر دراب ٌن فً الوسط ٌقكل عكرض ككل جك ء عكن 1.1متكر أي أن المقكاس‬ ‫•‬ ‫الذي ٌلً 7.1 متر هو 2.2متر وٌقسم إلى قسمٌن.‬‫ٌجب أن تكون الدرجة األولى بعٌدة عن حافة الحكابط بمقكدار درجكة علكى األقكل و بكد أن ٌككون ا رتفكاع الصكافً بكٌن الكدرج‬ ‫•‬ ‫والسقؾ ٌقل عن 2 متر .‬ ‫فً المبانً التً بها سلمٌن آو ثالث أو أكثر للربط بٌن األدوار ٌجب أن ترتبط بعناصر اتصال أفقٌة‬ ‫•‬ ‫212‬
  • 213. ‫8- الخالصة‬ ‫دراسة المعاٌٌر التصمٌمٌة والتخطٌطٌه شٌا مهم جدا والذي على اثرها ٌتم اختٌار الموقع المناسب‬‫للكلٌه من عد نواحً (بٌبٌه، امنٌه، سهوله و أمان الوصول للموقع ،،،،). هذا بالنسبه للموقع اما اهمٌتها بالنسكبه‬ ‫للموقع العام ومبنى الكلٌه فقد اثبتت الدراسات التلعلٌمٌه التربوٌه لجامعه (كامبردج)‬‫ان العملٌه التعلٌمٌه ومدى استٌعاب ا شخام ي موضوع عملٌه طردٌكه مكع تصكمٌم الفراؼكات التعلٌمٌكه (اي‬ ‫كلما ارتفعت جود ومالبمة الفراغ التعلٌمً ٌرتفع معدل استٌعاب الطالب للمحاضرات)‬‫بمعنى اخكر عنكدما ٌككون الفكراغ التعلٌمكً مناسكب نفسكٌا وبٌبٌكا وشككلٌا وبنكوع مكن التشكوٌق البسكٌط الؽٌكر ملهكً‬‫ومراعً لكل الجوانب النفسٌه والبٌبٌه فاعتقد ومن وجهه نضكر شخصكٌه انكه ٌوجكد اي مكانع مكن ارتفكاع معكدل‬ ‫استٌعاب الصالب للمحاضرات .‬‫لذال فالؽاٌه من هذ الدراسه اخروج بمبنكى تعلٌمكً جكامعً مكوفر لجمٌكع المتطلبكات وفقكا للمعكاٌٌر‬ ‫التصمٌمٌه والتخطٌطٌه العالمٌه للمبانً الجامعٌه .‬ ‫312‬
  • 214. ‫9- التوصٌات‬ ‫أهمٌة المبنى الجامعً النموذجً لتحقٌق احتٌاجات الطلبة وإشعارهم بالراحة والمتعة، فال تكون لهم‬ ‫1.‬ ‫الكلٌة بالنسبة إلٌهم مجرد فناء وقاعات ودراسة وسور محٌط كؤنها سجن من السجون او تعطً‬ ‫الطالب باحساس انه فً مدرسه ولٌس فً جامع فهذا جانب مهم.‬ ‫ٌجب اختٌار الموقع فً مكان تتوفر فٌه الخدمات العامة (كهرباء،ماء،صرؾ صحً،مواصالت،ؼا‬ ‫2.‬ ‫طبٌعً أن وجد،،،،).‬ ‫ٌجب توفً أ مان فً الوصول للموقع.‬ ‫3.‬ ‫ٌجب اٌجاد موقؾ السٌارت باقرب نقطه للكلٌه ولٌس عل حساب المسطحات الخضراء.‬ ‫4.‬ ‫ٌجب األخذ بعٌن ا عتبار النواحً البٌبٌة للموقع( ضوضاء، نقاء الهواء).‬ ‫5.‬ ‫ٌجب األخذ بعٌن ا عتبار النواحً البٌبٌة للمبنى( ا ضابه ،الحارة، تبارت الهواء).‬ ‫6.‬ ‫ٌجب اٌجاد مسطحات خضراء وجالسات مضلله وهذا مهم من ناحٌه نفسٌه.‬ ‫7.‬ ‫ٌجب ا خذ بعٌن ا عتبار المكتبه والمعامل من حٌث سعه ا ستٌعاب واخترار التجهٌ ات المناسبه.‬ ‫8.‬‫ٌجب توفٌر عامل ا مان داخل المبنى من حٌث اختار امواد البناء المناسبه و مواد ا كساء ا منه كل‬ ‫9.‬ ‫فراغ وحسب وضٌفته.‬ ‫412‬
  • 215. 1 215
  • 216. ‫- كتاب مناخ الٌمن – عبد القادر عساج – عبادي للنشر – 9991م‬ ‫- مجلة البناء ( التعلٌم والعمارة ) – 9991م – العدد 801‬ ‫- بروشورات كلٌة العلوم والتكنولوجٌا 8002-9002 م‬ ‫- الموسوعة الهندسٌة المعمارٌة - التعلٌم‬ ‫- بحث بعنوان جامعة حضرموت للعلوم والتكنولوجٌا أعد طالب جامعة حضرموت‬ ‫- الكتاب المعماري 3 ‪ Neufert‬لــ ‪Bousmaha Baiche & Nicholas,PhD,RIBA‬‬ ‫- قابس للنشر والتو ٌع لبنان -0991م‬ ‫- و ارة التعلٌم العالً ( مصر ) وحدة ادارة مشروعات تطوٌر التعلٌم العالً‬‫1‬ ‫612‬
  • 217. 1 217
  • 218. ‫جامعة أم القرى :‬ ‫الموقع العام للجامعة‬‫1‬ ‫812‬
  • 219. 1 219
  • 220. ‫الواجهة الربٌسٌة‬ ‫قـــــــــــــطاع‬‫1‬ ‫022‬
  • 221. ‫جامعة طوكٌو :‬‫1‬ ‫122‬
  • 222. 1 222
  • 223. 1 223
  • 224. 1 224
  • 225. 1 225
  • 226. 1 226
  • 227. 1 227
  • 228. 1 228
  • 229. 1 229
  • 230. 1 230
  • 231. ‫كلٌة الهندسة جامعة األزهر :‬‫1‬ ‫الموقع العام للمشروع‬ ‫132‬
  • 232. ‫منظور لكلٌة الهندسة بجامعة األ هر‬‫1‬ ‫232‬
  • 233. ‫جامعة للتكنولوجٌا بالٌابان :‬‫1‬ ‫332‬
  • 234. 1 234
  • 235. 1 235
  • 236. 1 236
  • 237. 1 237
  • 238. ‫جامعة الفٌصل :‬ ‫832‬
  • 239. 239
  • 240. 240
  • 241. 241
  • 242. 242