Your SlideShare is downloading. ×
أيض الجلايكوجين
أيض الجلايكوجين
أيض الجلايكوجين
أيض الجلايكوجين
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

Thanks for flagging this SlideShare!

Oops! An error has occurred.

×
Saving this for later? Get the SlideShare app to save on your phone or tablet. Read anywhere, anytime – even offline.
Text the download link to your phone
Standard text messaging rates apply

أيض الجلايكوجين

1,111

Published on

Published in: Education
0 Comments
3 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

No Downloads
Views
Total Views
1,111
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
2
Actions
Shares
0
Downloads
33
Comments
0
Likes
3
Embeds 0
No embeds

Report content
Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
No notes for slide

Transcript

  • 1. 1 ‫أ‬‫يض‬‫الجاليكوجين‬ Glycogen Metabolism ‫دكتور‬‫الشريك‬ ‫يوسف‬ 1.‫يخزن‬‫فائض‬‫الغذاء‬‫في‬‫الجسم‬‫على‬‫هيئة‬‫دهون‬،‫وهذه‬‫المركبات‬‫أكثر‬‫مالئمة‬‫من‬‫غيرها‬‫لخزن‬ ،‫الطاقة‬‫لكن‬‫خزن‬‫كميات‬‫من‬‫الجلوكوز‬‫على‬‫هيئة‬‫جاليكوجين‬،‫أمر‬‫ضروري‬،ً‫ا‬‫أيض‬‫إذ‬‫يعطي‬‫تحلل‬ ‫الجاليكوجين‬‫هذا‬‫إلى‬‫جلوكوز‬‫حاجة‬‫الخاليا‬‫في‬‫الفترات‬‫التي‬‫تفصل‬‫بين‬‫الوجبات‬‫الغذائية‬‫ح‬‫يث‬ ‫يتوقف‬‫ورود‬‫الجلوكوز‬‫من‬‫األمعاء‬. 2.‫ومن‬‫جهة‬‫ثانية‬‫يساعد‬‫خزن‬‫الجاليكوجين‬‫ل‬‫لمحافظة‬‫على‬‫تركيز‬‫جلوكوز‬‫الدم‬‫ضمن‬‫الحدود‬ ‫الطبيعية‬‫في‬‫الفترة‬‫التي‬‫تلي‬‫الطعام‬‫مباشرة‬‫حيث‬‫يزداد‬‫معدل‬‫ورود‬‫الجلوكوز‬‫من‬‫األمعاء‬،‫وال‬‫فضل‬ ‫في‬‫ذلك‬‫يعود‬‫إلى‬‫الكفاءة‬‫العالية‬‫والسرعة‬‫في‬‫تحويل‬‫الجلوكوز‬‫إلى‬‫جاليكوجين‬. 3.‫يخزن‬‫الجاليكوجين‬‫بصورة‬‫رئيسية‬‫في‬‫الكبد‬‫والعضالت‬. 4.‫أما‬‫ما‬‫يخزن‬‫في‬‫العضالت‬‫فيستهلك‬‫من‬‫قبل‬‫العضالت‬‫نفسها‬‫إلنتاج‬‫الطاقة‬‫الكيميائية‬‫الالز‬‫مة‬ ‫وإسترخاء‬ ‫للتقلص‬‫العضلي‬. 5.‫وأما‬‫ما‬‫يخزن‬‫في‬‫الكبد‬‫فإنه‬‫يتحلل‬‫إلى‬‫جلوكوز‬‫وينطلق‬‫هذا‬‫إلى‬‫الدم‬‫ليسد‬‫حاجة‬‫الخاليا‬‫إليه‬. 6.‫والمعنى‬‫الحرفي‬‫لكلمة‬‫جاليكوجين‬‫هو‬‫مولد‬،‫السكر‬‫إذ‬‫أن‬‫الجلوكوز‬‫هو‬‫الناتج‬‫الوحيد‬‫لتحطم‬ ‫الجاليكوجين‬. ‫تصنيع‬‫الجليكوجين‬Glycogen synthesis: ‫ينشط‬‫تركيب‬‫الجاليكوجين‬‫في‬‫الفترة‬‫بعد‬‫وجبات‬‫الطعام‬،‫مباشرة‬‫حيث‬‫يأخذ‬‫تركيز‬‫جلوكوز‬‫الد‬‫م‬ ‫باالزدياد‬‫نتيجة‬‫وروده‬‫من‬‫األمعاء‬،‫فيزداد‬‫إفراز‬‫األنسولين‬‫من‬،‫البنكرياس‬‫ويساعد‬‫هذا‬‫على‬‫دخول‬ ‫الجلوكوز‬‫إلى‬‫الخاليا‬‫وتنشيط‬‫صنع‬‫الجاليكوجين‬‫منه‬.
  • 2. 2 ‫ا‬ ‫اإلنزيمات‬‫لم‬‫تصنيع‬ ‫في‬ ‫ساعدة‬‫جزيء‬‫الجليكوجين‬: 1.‫االنزيم‬‫األول‬‫يحفز‬‫إضافة‬‫جزيء‬‫الجلوكوز‬‫إلى‬‫النهاية‬‫الحرة‬‫إلحدى‬‫السالسل‬‫الفرعية‬‫الكثي‬‫رة‬ ‫في‬‫جزيء‬‫الجليكوجين‬‫واالرتباط‬‫المتكون‬‫في‬‫هذه‬‫الحالة‬‫هو‬‫ارتباط‬‫جاليكوسيدي‬(α4،1)‫ويسمى‬ ‫اإلنزيم‬‫جليكوجين‬‫سيثتيز‬Glycogen synthetase‫ويعمل‬‫األنسولين‬‫على‬‫تنشيط‬‫هذا‬‫اإلنزيم‬. 2.‫وأما‬‫اإلنزيم‬‫الثاني‬‫فيعمل‬‫على‬‫تكوين‬‫السالسل‬‫الفرعية‬‫أي‬‫تشعيب‬،‫الجاليكوجين‬‫ويعرف‬‫ب‬‫إنزيم‬ ‫التشعيب‬Branching enzyme،‫وطريقة‬‫عمله‬‫تتلخص‬‫بنقل‬‫قطعة‬‫من‬‫إحدى‬‫السالسل‬(‫مؤلفة‬ ‫من‬‫عدة‬‫جزيئات‬‫من‬‫الجلوكوز‬)،‫وربطها‬‫بارتباط‬‫جاليكوسيدي‬(α1،6)‫مع‬‫ذرة‬‫الكربون‬‫السادسة‬ ‫ألحد‬‫جزيئات‬‫الجلوكوز‬‫في‬‫السلسلة‬،‫األصلية‬‫أو‬‫في‬‫سلسلة‬‫فرعية‬‫مجاورة‬،‫وبفعل‬‫هذين‬‫اإلنزيمين‬ ‫ينمو‬‫جزيء‬‫الجاليكوجين‬‫ويزداد‬‫تفرعا‬. ‫الجليكوجين‬ ‫تصنيع‬ ‫عملية‬‫الجاليكوجين‬ ‫تصنيع‬‫من‬‫العمليات‬‫الماصة‬،‫للطاقة‬‫ولذا‬‫البد‬‫من‬‫تنشيط‬‫جزيئات‬‫الجلوكوز‬‫ق‬‫بل‬ ‫إضافتها‬‫إلى‬‫الجليكوجين‬‫ويالحظ‬‫أن‬‫إضافة‬‫جزيء‬‫من‬‫الجلوكوز‬‫إلى‬‫الجليكوجين‬‫يستهلك‬2‫جزيء‬‫من‬ ATP‫وترمز‬ ،n‫لعدد‬‫جزيئات‬‫الجلوكوز‬‫في‬‫جزيء‬‫الجليكوجين‬،:‫التالية‬ ‫التفاعالت‬ ‫خالل‬ ‫من‬ ‫ذلك‬ ‫ويتم‬ 1.‫جزيء‬ ‫من‬ ‫فوسفات‬ ‫مجموعة‬ ‫الجلوكوز‬ ‫إلى‬ ‫تنقل‬ATP‫جلوكوكينيز‬ ‫أو‬ ‫هكسوكينيز‬ ‫إنزيم‬ ‫بمساعدة‬ ‫جلوكوز‬ ‫فيتكون‬–6-.‫فوسفات‬ + ‫جلوكوز‬ATP‫ــــــــ‬←‫جلوكوز‬–6-+ ‫فوسفات‬ADP 2.‫فينتج‬ ‫نفسه‬ ‫الجلوكوز‬ ‫جزيء‬ ‫من‬ ‫األول‬ ‫الكربون‬ ‫إلى‬ ‫المجموعة‬ ‫هذه‬ ‫تنتقل‬ ‫ثم‬‫جلوكوز‬–1-.‫فوسفات‬ ‫جلوكوز‬–6-‫فوسفات‬‫ــــــــــ‬←‫جلوكوز‬–1-‫فوسفات‬ 3.‫الفوسفات‬ ‫ثالثي‬ ‫يوريدين‬ ‫النيوكليوتيد‬ ‫مع‬ ‫األخير‬ ‫المركب‬ ‫يتفاعل‬UTP‫يوريدين‬ ‫مركب‬ ‫فينتج‬ ‫الجلوكوز‬ ‫فوسفات‬ ‫ثنائي‬(UDP-G).‫للجلوكوز‬ ‫المنشط‬ ‫الشكل‬ ‫وهو‬ ‫جلوكو‬‫ز‬–1-+ ‫فوسفات‬UTP‫ــــــــ‬←‫الجلوكوز‬ ‫فوسفات‬ ‫ثنائي‬ ‫يوريدين‬(UDP-G) 4.‫الجاليكوجين‬ ‫جزيء‬ ‫في‬ ‫الفرعية‬ ‫السالسل‬ ‫إحدى‬ ‫نهاية‬ ‫إلى‬ ‫هذا‬ ‫المنشط‬ ‫الجلوكوز‬ ‫ينتقل‬ ‫ذلك‬ ‫بعد‬ ‫الفوسفات‬ ‫ثنائي‬ ‫يوريدين‬ ‫النيوكليوتيد‬ ً‫ا‬‫تارك‬UDP (UDP-G)‫جليكوجين‬ +(n)‫ــــــــــــــــ‬←‫جليكوج‬‫ين‬(n+1)+UDP 5.5-‫ولكي‬‫يتم‬‫نقل‬‫جزيء‬‫جلوكوز‬‫آخر‬‫ال‬‫بد‬‫من‬‫إعادة‬‫تكوين‬‫اليوريدين‬‫ثالثي‬‫الفوسفات‬UTP‫ويتم‬ ‫ذلك‬‫بانتقال‬‫مجموعة‬‫فوسفات‬‫من‬ATP‫إلى‬UDP UDP + ATP‫ــــــــ‬←UTP + ADP
  • 3. 3 ) ( ‫جدول‬‫والعضالت‬ ‫الكبد‬ ‫جليكوجين‬ ‫بين‬ ‫الفرق‬ ‫الجليكوجين‬ ‫العضالت‬ ‫الكبد‬ ‫العضالت‬ ‫في‬ ‫يتركز‬ ‫الكبد‬ ‫في‬ ‫يتركز‬ ‫الدم‬ ‫جلوكوز‬ ‫من‬ ‫يشتق‬ ‫الكربوهيدرات‬ ‫من‬ ‫يشتق‬ ‫بالكبد‬ ‫يمر‬ ‫والذي‬ ‫البداية‬ ‫في‬ ‫الالكتيك‬ ‫حامض‬ ‫ينتج‬ ‫الكبد‬ ‫في‬ ‫جليكوجين‬ ‫يتحول‬ ‫ثم‬ ، ‫مباشرة‬ ‫جلوكوز‬ ‫يعطي‬ ‫أن‬ ‫يمكنه‬‫إنزيم‬ ‫وجود‬ ‫بسبب‬ ‫جلوكوز‬ ‫يحول‬ ‫الذي‬ ‫الفوسفتيز‬6‫إلى‬ ‫فوسفيت‬ ‫جلوكوز‬ .‫فقط‬ ‫العضالت‬ ‫في‬ ‫تستخدم‬ ‫منه‬ ‫الناتجة‬ ‫الطاقة‬ ‫أنسجة‬ ‫كل‬ ‫منهبواسطة‬ ‫الناتجة‬ ‫الطاقة‬ ‫تستخدم‬ ‫الجسم‬
  • 4. 4 ‫الجليكوجين‬ ‫ونمو‬ ‫تشبع‬ ) ( ‫شكل‬

×