• Share
  • Email
  • Embed
  • Like
  • Save
  • Private Content
الجواف
 

الجواف

on

  • 496 views

 

Statistics

Views

Total Views
496
Views on SlideShare
496
Embed Views
0

Actions

Likes
0
Downloads
0
Comments
0

0 Embeds 0

No embeds

Accessibility

Categories

Upload Details

Uploaded via as Adobe PDF

Usage Rights

© All Rights Reserved

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Processing…
Post Comment
Edit your comment

    الجواف الجواف Presentation Transcript

    • ‫مرض الجواف‬ ‫(‪)Celiac disease‬‬ ‫دكتور يوسف محمد الشريك‬
    • ‫• يسبب مرض الجواف حساسية األمعاء‬ ‫الدقيقة، وينشأ عندما يتالمس الغشاء الذي‬ ‫يبطنها مع الجلوتين (وهو بروتين يوجد في‬ ‫معظم أنواع الحبوب)‬ ‫• نتيجة فقدها الطبقة الزغبية الموجودة على‬ ‫سطحها ، وتصبح ملساء وبالتالي تقل‬ ‫قدرتها على امتصاص المغذيات، وغالبا ما‬ ‫يكتشف اإلصابة به ، خالل مرحلة الرضاعة‬ ‫، واوائل مرحلة الطفولة،‬
    • ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫•‬ ‫ومن أحد أضراره ، هي عدم قدرة المريض على امتصاص فيتامين ب21 ،‬ ‫ومن المعروف يحتاج الجسم فيتامين ب 21 إلنتاج كريات الدم الحمراء التي تحمل األكسجين إلى بقية‬ ‫أعضاء الجسم،‬ ‫ومع نقص هذا الفيتامين تحدث األنيميا، ألن الجسم ، ال يملك القدرة على تصنيع خاليا الدم الحمراء غير‬ ‫القادرة على نقل األكسجين بالصورة المطلوبة ومن ثم حدوث الشعور بالضعف والتعب باستمرار أي اإلصابة‬ ‫بمرض فقر الدم.‬ ‫ماهي األعراض؟‬ ‫يبدا ظهور األعراض‬ ‫1. عادة بعد اسابيع قليلة من إدخال الحبوب إلى غذاء الطفل (أي عندما يصبح في شهره الرابع أو الخامس‬ ‫يتوقف نمو جسمه، او حتى يفقد شيئا من وزنه)،‬ ‫2. تقل شهيته لألكل‬ ‫3. يصاب باإلسهال عدة مرات في اليوم‬ ‫4. يكون برازه رخوا شاحبا، ذا رائحة كريهة‬ ‫5. يصاب بكثرة الغازات في بطنه مع انتفاخ المعدة‬ ‫6. وفي بعض الحاالت قد تنشأ قروح في فم الطفل .‬
    • ‫• المخاطر‬ ‫• في الحاالت النادرة جدا التي ال يمكن مالحظة وجوده في الطفل المصاب به، ويمكن مالحظة الطفل‬ ‫المصاب من النوع المعتدل به، من خالل مرحلة الرضاعة، ومن المحتمل ان يسبب للطفل المشاكل الصحية‬ ‫التالية:‬ ‫1.إعاقة نمو الطبيعي للطفل بصورة دائمة‬ ‫2.يتعرض الطفل المصاب بهذا المرض الحتمال التقاط عدوى بشكل كبير وخطير جدا‬ ‫• ما يجب عمله؟‬ ‫• يجب زيارة الطبيب إذا ظهرت أعراضه على الطفل ، دون إبطاء،‬ ‫• فإذا شك الطبيب بوجوده ، فإنه سوف يقرر إدخاله للمستشفى ، إلجراء الكشوف الطبية الالزمة‬ ‫على دمه وبرازه،‬ ‫• فإذا تبين من منها احتمال إصابته بهذا المرض، تؤخذ عينة من الغشاء الذي يبطن األمعاء الدقيقة‬ ‫بواسطة المنظار لتحليلها والتثبت من ذلك‬
    • ‫•العالج‬ ‫• في حالة التأكد بأن الطفل مصاب به، فيجب استبعاد األغذية الداخلة فيها حبوب‬ ‫القمح ومنتجاتها، ألنها تحتوي على البروتين القمح الجلوتين،‬ ‫• ويكون مبدا معالجة هذا المرض على استبعاد جلوتين القمح والشعير، وغيرهما‬ ‫من الحبوب المحتوية على بروتين الجلوتين من غذاء الطفل .‬ ‫• البحث عن مصادر أخرى غير القمح لتغذية الطفل، مثل أرز وذرة وخبز‬ ‫وبسكويت المجهزين منهم،‬ ‫• كما يجب تحضير أي نوع من الكعك أو المعجنات بطحين خال من الجلوتين،‬ ‫• تزول األعراض ويبدأ جسم الطفل باكتساب الوزن والنمو الطبيعيين ، من خالل‬ ‫بضعة اسابيع على بدء إتباع الحمية الخالية من الجلوتين،‬
    • ‫• األغذية المسموح بتناولها‬ ‫1.الخبز، والحبوب والدقيق المحتوية جلوتينا : يجب تفادي تناول جميع أنواع الخبز‬ ‫ّ‬ ‫العادي المجهزة من القمح والشعير والشوفان، واستبداله بالخبز المحضر من دقيق‬ ‫الذرة واألرز وفول الصويا والبطاطس أو البقوليات (كالفاصوليا، والبازيليا والفول).‬ ‫2.كذلك، يمنع استخدام الدقيق والبرغل أو السميد المصنوع من الشعير والقمح‬ ‫والشوفان.‬ ‫ّ‬ ‫3. ويجب أيضا تفادي تناول المعجنات والمقرمشات المصنوعة من هذه المواد، تأكد دائما‬ ‫من بطاقة المعلومات على المنتج الذي تشتريه، التأكد من وجود جملة يذكر فيها أنه‬ ‫"خال من الجلوتين".‬ ‫4.الفاكهة: ينصح بتناول معظم أنواع الفاكهة وشرب عصائرها،‬ ‫5.لكن يجب تفادي فطائر الفاكهة المحشوة والجافة أو التي تحتوي على مواد غير‬ ‫معروفة المصدر إذ قد تتضمن مادة الجلوتين..‬ ‫ّ‬
    • ‫6. الفاكهة: ينصح بتناول معظم أنواع الفاكهة وشرب عصائرها، لكن يجب تفادي‬ ‫فطائر الفاكهة المحشوة والجافة أو التي تحتوي على مواد غير معروفة‬ ‫المصدر إذ قد تتضمن مادة الجلوتين، والفواكه الخالية من الجلوتين هي التفاح‬ ‫ّ‬ ‫والتوت، الموز، التين، العنب، الجوافة، الليمون، المانجو، البطيخ والفراولة.‬ ‫7. الخضار: الحرص على تناول جميع أنواع الخضار الطازجة والطبيعية من دون‬ ‫إضافات، وال تضيف إليها أي نوع من الكريمات أو الخبز المطحون كما يجب‬ ‫تفادي تلك التي أُضيف إليها مواد غير معروفة، ال سيّما الخضار المعلّبة في‬ ‫سوائل قد تحتوي على الدقيق، والخضار التي ال تحتوي على الجلوتين هي‬ ‫األفوكادو، الفاصوليا الخضراء، القرنبيط، الملفوف، الخيار، الثوم، البصل،‬ ‫البازالء، الفلفل، السبانخ واللفت‬
    • ‫8. الحليب: يمكن تناول جميع أنواع الحليب واأللبان الطبيعية، وال يجب تناول‬ ‫الحليب ومشتقته التي أُضيف إليها موادا تحتوي على الجلوتين مثل حليب‬ ‫المالت (الشعير)، الزبادي بالمنكهات الخ.... راجع بطاقة المعلومات‬ ‫الموجودة على المنتج دائما للتأكد من عدم وجوده في مكوناتها‬ ‫9. اللحوم: ينصح بتناول جميع أنواع اللحوم والدواجن واألسماك والصدفيات‬ ‫ّ‬ ‫والبيض، لكن ال يجب تناول اللحوم المحضرة بدقيق القمح أو الشعير أو‬ ‫الشوفان، أو المقد ّمة في سندويشات ، كذلك، وجب تفادي السجق المحشي‬ ‫واللحوم المعلّبة وبعض بدائل البيض والصلصات واللحوم المتبّلة بالخبر أو‬ ‫الكريمات‬