‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫1‬
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الفهرس‬
‫الرقم‬

‫الفيرس‬

‫الصفحة‬

‫1.‬

‫ممخص تنفيذي‬

‫2‬

‫2.‬

‫مقدمة‬

‫4‬

‫3.‬
...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫ممخص تنفيذي:‬
‫تحتل الصناعة في أي بمد مكانة ممي ة في البناء االقتصادي لما ليا من وزن في ...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫ويستنتج التقرير أن االىتمام بالبنية التحتية لالقتصاد الفمسطيني يعد ركي ة النيوض بالقطاع‬
...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫مقدمة:‬
‫ي لمتنمية االقتصادية في العصر الحديث فيو النشاط اإلنتاجي القادر‬
‫يعتبر التصنيع...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫وواجو االقتصاد الفمسطيني وقطاع الصناعة ظروف أشد تعقيدا خاصة في قطاع غ ة في فت ة‬
‫ر‬
‫ز‬
...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الفصل األول : واقع القطاع الصناعي الفمسطيني‬
‫أوال: مكونات القطاع الصناعي الفمسطيني‬
‫ثا...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫2. الصناعات التحويمية :‬
‫وتقوم ىذه الصناعة عمى إدخال عمميات تحويمية بالوسائل الميكانيكية...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫يالحظ في الجدول السابق أن نسبة مساىمة قطاع الصناعة في الناتج المحمي اإلجمالي في‬
‫األ اضي...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫وانخفض اإلنتاج الصناعي في عام 2122م ليصل إلى 2.248.1 مميون د الر أي حوالي‬
‫و‬
‫4.91 %، ل...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫ووصمت نسبة المساىمة نحو 7.586 مميون د الر، بينما عاد االرتفاع مجدداً بالنسبة لمقيمة‬
‫و‬
...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الفصل الثاني: تنمية وتطوير القطاع الصناعي‬
‫أوالً: أهداف التصنيع‬
‫ثانياً: مستمزمات التص...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫وتبين البيانات أن المجتمع الفمسطيني فتي حيث قدرت نسبة األف اد في الفئة العمرية (51-92)‬
‫...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫القد ة التنافسية: أدى عدم توفر البنية التحتية المناسبة وارتفاع أسعار األ اضي‬
‫ر‬
‫ر‬
‫وا...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫3- محاولة العثور عمى أسواق خارجية ومن ثم تشجيع االستثمار لغرض تصدير المنتجات‬
‫الوطنية.‬
...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الفصل الثالث: الصناعات الفمسطينية واإلشكاليات التي تواجهها‬
‫أوالً: الصناعات الفاعمة في ...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫حصة منتجات المعادن من مجمل المؤسسات العاممة في قطاع الصناعات التحويمية إلى‬
‫9.23 % عام 1...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫2122م الذي بمغ فيو اإلنتاج حوالي 2.495.532 ألف د الر، حيث مثل االنخفاض نحو‬
‫و‬
‫11% من م...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫ثانيا: اإلشكاليات والمعوقات التي تواجه الصناعة الفمسطينية:-‬
‫واجو القطاع الصناعي في فمس...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫مشاكل تؤثر عمى النشاط سمباً وذلك إما لمنع إدخال المواد الخام أو رفع تكمفتيا أو‬
‫تأخير إد...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫ي بين الطرفين مما جعل السوق‬
‫نص اتفاق باريس االقتصادي عمى التبادل التجار‬
‫الفمسطيني ثان...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫وتأثرت القطاعات الصناعية األساسية حيث تم إغالق ما يزيد عن 225 مصنع ومنج ة‬
‫ر‬
‫لألثاث وف...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫شن االحتالل اإلس ائيمي حرب جديدة عمى قطاع غ ة في شير نوفمبر 2122م، وخالليا‬
‫ز‬
‫ر‬
‫استي...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الفصل ال ابع: واقع االستثمار في القطاع الصناعي الفمسطيني‬
‫ر‬
‫أوالً: االستثمار والمستثم...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫ة لالستثمار في القطاع الصناعي:-‬
‫ثانياً: القوانين االقتصادية والتجارية المحفز‬
‫صدرت خا...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫القانون تم "إنشاء الييئة العامة لممدن الصناعية والمناطق الح ة"، وخصصت ليا موارد‬
‫ر‬
‫مال...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬
‫ويوضح أن نيوض القطاع الصناعي الفمسطيني يمكن أن يساعد الفمسطينيين عمى االعتماد‬
‫عمى المنت...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫خاتمة وتوصيات:-‬
‫1. إنياء االحتالل اإلس ائيمي بكافة أشكالو لممناطق الفمسطينية وبالتالي ...
‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬

‫الم اجع:-‬
‫ر‬
‫1.‬

‫طارق عابد، "تقييم دور الصناعات التحويمية في عممية التنمية االقتصاد...
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

واقع القطاع الصناعي في فلسطين

873 views
770 views

Published on

0 Comments
2 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

No Downloads
Views
Total views
873
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
19
Comments
0
Likes
2
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

واقع القطاع الصناعي في فلسطين

  1. 1. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫1‬
  2. 2. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الفهرس‬ ‫الرقم‬ ‫الفيرس‬ ‫الصفحة‬ ‫1.‬ ‫ممخص تنفيذي‬ ‫2‬ ‫2.‬ ‫مقدمة‬ ‫4‬ ‫3.‬ ‫الفصل األول: واقع القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫6‬ ‫4.‬ ‫الفصل الثاني: تنمية وتطوير القطاع الصناعي‬ ‫11‬ ‫5.‬ ‫الفصل الثالث: الصناعات الفمسطينية واإلشكاليات التي تواجهها‬ ‫51‬ ‫6.‬ ‫الفصل ال ابع: واقع االستثمار في القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫ر‬ ‫32‬ ‫7.‬ ‫خاتمة وتوصيات‬ ‫72‬ ‫8.‬ ‫الم اجع‬ ‫ر‬ ‫82‬ ‫2‬
  3. 3. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ممخص تنفيذي:‬ ‫تحتل الصناعة في أي بمد مكانة ممي ة في البناء االقتصادي لما ليا من وزن في المساىمة في‬ ‫ز‬ ‫الناتج المحمي اإلجمالي، وفي تشغيل األيدي العاممة، وحل مشاكل البطالة والفقر، وزيادة حصيمة‬ ‫الصاد ات وتخفيف العجز في مي ان المدفوعات، وتحقيق االستقالل االقتصادي ورفع مستوى‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫المعيشة وتحقيق التنمية الصناعية، لذلك يعد تطوير القطاع الصناعي ىدفاً رئيسياً لتحقيق‬ ‫التنمية االقتصادية المرجوة في مختمف المجتمعات ويساعد في تحقيق معدل عالي لمنمو‬ ‫االقتصادي.‬ ‫وظل قطاع الصناعة في فمسطين ضعيفا ومشوىا خالل فت ة االحتالل اإلس ائيمي لمضفة الغربية‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وقطاع غ ة بعد عام 7691م؛ نتيجة لمسياسات واإلج اءات التي اتبعتيا سمطات االحتالل والتي‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫كانت تيدف إلى االستيالء عمى األرض والموارد الفمسطينية والى السيط ة عمى االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫الفمسطيني وتسخي ه لخدمة ومصمحة االقتصاد اإلس ائيمي.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وتمكن القطاع الصناعي الفمسطيني من التقدم بعد قيام السمطة الفمسطينية خالل الفت ة الممتدة‬ ‫ر‬ ‫من عام 4991-9991م، إال أن التقدم لم يستمر طويال؛ نتيجة اندالع انتفاضة األقصى عام‬ ‫2222م وفرض االحتالل اإلس ائيمي حصار عمى االقتصاد عامة ومن ضمنو الصناعة األمر‬ ‫ر‬ ‫ىا منذ ذلك الوقت وحتى اآلن، غم محا الت النيوض بيا وتحدي الظروف‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫الذي أدى إلى تدىور‬ ‫المختمفة والعمل عمى انتياج سياسة احالل الواردات الفمسطينية وزيادة حجم االستثما ات في ىذا‬ ‫ر‬ ‫القطاع.‬ ‫ويبحث ىذا التقرير في واقع القطاع الصناعي الفمسطيني في السنوات األخي ة، ومكونات ىذا‬ ‫ر‬ ‫القطاع الذي ينقسم إلى ثالث مجموعات رئيسية ىي: صناعة التعدين واستغالل المحاجر،‬ ‫الصناعات التحويمية، إمدادات الكيرباء والمياه والغاز، إضافة إلى حجم مساىمة الصناعة في‬ ‫الناتج المحمي اإلجمالي الفمسطيني.‬ ‫ويخمص التقرير إلى ضرو ة تحرير الصناعات الفمسطينية من القيود التي تقيده وتمنعو من‬ ‫ر‬ ‫ىا لألسواق‬ ‫التطور وفي مقدميا انياء االحتالل وفتح المعابر الفمسطينية أمام المنتجات لتصدير‬ ‫الخارجية، وتوفير خطة تنموية شاممة يحدد من خالليا أولويات المشاريع الصناعية المطموبة.‬ ‫3‬
  4. 4. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ويستنتج التقرير أن االىتمام بالبنية التحتية لالقتصاد الفمسطيني يعد ركي ة النيوض بالقطاع‬ ‫ز‬ ‫الصناعي؛ بسبب عدم التطوير منذ سنوات، وضرو ة إيجاد م اكز استشارية متخصصة تقدم‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫المعمومات والنصح والمشو ة لممستثمرين بحيث تتوفر ليم رؤى واضحة حول ظروف االستثمار.‬ ‫ر‬ ‫4‬
  5. 5. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫مقدمة:‬ ‫ي لمتنمية االقتصادية في العصر الحديث فيو النشاط اإلنتاجي القادر‬ ‫يعتبر التصنيع العمود الفقر‬ ‫عمى تحقيق نقمة نوعية في مسار النيضة االقتصادية واالجتماعية نظر لطبيعية العالقة الجدلية‬ ‫اً‬ ‫المتفاعمة في النشاط االنتاجي الصناعي والتنمية االقتصادية واالجتماعية والسياسية في المجتمع،‬ ‫حيث ال يوجد اختالف عمى أىمية وأولوية االعتماد عمى التصنيع في عممية التنمية الحضارية‬ ‫الشاممة.‬ ‫يعتبر القطاع الصناعي من أىم القطاعات اإلنتاجية ألي دولة حيث يمعب دور رئيسياً مع باقي‬ ‫اً‬ ‫قطاعات اإلنتاج في زيادة الناتج المحمي بدال من االعتماد عمى السمع المستوردة من جية ى.‬ ‫أخر‬ ‫وقد تعرض القطاع الصناعي في فمسطين منذ سنوات طويمة لمعوقات متعددة وفقاً لسياسات‬ ‫جة األولى حتى بعد إنشاء السمطة الفمسطينية وتوقيع العديد من‬ ‫االحتالل اإلس ائيمي بالدر‬ ‫ر‬ ‫االتفاقيات والبروتوك الت االقتصادية، والتي كان من أىميا اتفاقية باريس االقتصادية التي لعبت‬ ‫و‬ ‫دور سمبياً وأضرت بالقطاع الصناعي؛ بسبب تقيدىا لالستي اد والتصدير الفمسطيني وساىمت في‬ ‫ر‬ ‫اُ‬ ‫تآكل االستثما ات الفمسطينية وضعف المدخ ات، إضافة إلى ضعف اإلنتاجية والربحية في‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫غالبية ع القطاع الصناعي الناتج عن تشتت المنشآت الصناعية واعتمادىا عمى خب ات ذاتية‬ ‫ر‬ ‫فرو‬ ‫عائمية غير قابمة لمتجديد والتطوير.‬ ‫وتعتمد فمسطين بنسبة كبي ة عمى استي اد المنتجات الصناعية من االحتالل اإلس ائيمي مما ترتب‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمى األمر تدىور كثير من ع الصناعة الفمسطينية واضعاف قدرتيا التنافسية غم من‬ ‫بالر‬ ‫فرو‬ ‫محا الت السمطة الفمسطينية من اتخاذ إج اءات لمحاولة تحسين أداء المنشآت الصناعية من‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫خالل مجموعة من السياسات والقوانين اليادفة لتوفير البيئة االستثمارية المناسبة وتحسين البيئة‬ ‫التحتية واجو االقتصاد الفمسطيني مع انطالق انتفاضة األقصى ظروف صعبة وذلك من خالل‬ ‫اغالق االحتالل اإلس ائيمي لممنافذ الخارجية بين المناطق الفمسطينية مما اد من حدة الحصار‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ىا بدون القد ة عمى تعويضيا وانقاذىا‬ ‫ر‬ ‫والدمار عمى المنشآت الصناعية وارتفعت تكاليفيا وخسائر‬ ‫من قبل مؤسسات السمطة الوطنية مما أدى إلى إغالق بعض المنشآت الصناعية بشكل كامل.‬ ‫5‬
  6. 6. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫وواجو االقتصاد الفمسطيني وقطاع الصناعة ظروف أشد تعقيدا خاصة في قطاع غ ة في فت ة‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫الحصار اإلس ائيمي نياية 7222م، والحرب األولى نياية 8222م، وكذلك الحرب الثانية‬ ‫ر‬ ‫2122م، والتي تم خالليا تدمير المنشآت من خالل منع دخول المواد الخام واألمر الذي أدى‬ ‫إلى إغالق وتسريح العمال، إضافة إلى استيداف المنشآت الصناعية بنسبة كبي ة خالل الحرب‬ ‫ر‬ ‫األولى 8222م، إن القطاع الصناعي ما ال يعاني من الضعف ويحتاج إلى خطة شاممة‬ ‫ز‬ ‫لمنيوض بو وزيادة االستثما ات فيو ليتمكن من تحقيق التنمية الشاممة والعمل عمى احالل‬ ‫ر‬ ‫الواردات لصالح المنتجات الفمسطينية.‬ ‫6‬
  7. 7. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الفصل األول : واقع القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫أوال: مكونات القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫ثانيا: مساهمة القطاع الصناعي الفمسطيني في الناتج المحمي اإلجمالي‬ ‫ثالثا: مساهمة القطاع الصناعي في اإلنتاج والقيمة المضافة‬ ‫أوال:مكونات القطاع الصناعي الفمسطيني:-‬ ‫تعريف: القطاع الصناعي:‬ ‫ع‬ ‫ىو نظام أو وحدة رئيسية كبي ة في االقتصاد الوطني المكون من عدد مت ايد باط اد من الفرو‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ج المواد الخام من الطبيعة وتحويميا والمواد الز اعية إلى سمع‬ ‫ر‬ ‫والمشاريع الصناعية التي تستخر‬ ‫مادية وطاقة لالستيالك اإلنتاجي والشخصي أو خدمات ذات طبيعة صناعية تيدف إلى‬ ‫المحافظة عمى قيمة استعادتيا.‬ ‫تعريف آخر:‬ ‫ىو ذلك القطاع الذي يعمل عمى إدخال تعديل عمى المواد قبل إعادة بيعيا بيدف زيادة قيمتيا‬ ‫الش ائية أو لفرض زيادة طمب عمييا قبل تصنيعيا.‬ ‫ر‬ ‫و بموجب التنصيف الدولي لييكل القطاع الصناعي لألنشطة الصناعية تم تقسيم القطاع‬ ‫الصناعي الفمسطيني إلى ثالث مجموعات رئيسية1 :‬ ‫1. صناعة التعدين واستغالل المحاجر:‬ ‫وتعد صناعة الحجر والكسا ات الصناعة االستخ اجية الرئيسية في فمسطين، وتمعب دور‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اً‬ ‫ىاماًمع صناعة المناشير في تمبية الطمب المحمي لقطاع اإلنشاءات من جية، وفي‬ ‫الصاد ات التقميدية من جية ى.‬ ‫أخر‬ ‫ر‬ ‫1‬ ‫طارق عابد، "تقييم دور الصناعات التحويمية في عممية التنمية االقتصادية في فمسطين- د اسة حالة "قطاع ة" 5002-‬ ‫غز‬ ‫ر‬ ‫0102، 2122، ص 23، ‪http://www.alazhar.edu.ps/library/allarchive.asp‬‬ ‫7‬
  8. 8. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫2. الصناعات التحويمية :‬ ‫وتقوم ىذه الصناعة عمى إدخال عمميات تحويمية بالوسائل الميكانيكية والكيماوية‬ ‫والطبيعية عمى الخامات المتنوعة النباتية والحيوانية لتغير طبيعتيا وشكميا وجعميا‬ ‫صالحة الستخدامات جديدة وتضم الصناعات التحويمية عممية تصنيع الخامات، وعممية‬ ‫تجميع األج اء المصنعة.‬ ‫ز‬ ‫3. إمدادات الكيرباء والمياه والغاز:‬ ‫وتشمل إمدادات الكيرباء مد األسالك الكيربائية وعمب تجميع الكيرباء، واألباريز ووضع‬ ‫صندوق الكيرباء، فيما تشمل إمدادات المياه مواسير المياه والخ انات إضافة إلى جمع‬ ‫ز‬ ‫وتنقية وتوزيع المياه.‬ ‫ثانيا: مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحمي اإلجمالي:-‬ ‫إن نتائج الناتج المحمي اإلجمالي تساىم في رصد أداء االقتصاد الفمسطيني والتطو ات التي‬ ‫ر‬ ‫حدثت لمستوى مساىمة قطاع الصناعة في الناتج المحمي اإلجمالي، إضافة إلى معرفة تأثير‬ ‫السياسة االقتصادية اإلس ائيمية عمى ىذا القطاع.‬ ‫ر‬ ‫الجدول التالي يوضح حجم مساىمة القطاع الصناعي في الناتج المحمي اإلجمالي باألسعار‬ ‫الثابتة2:-‬ ‫السنة‬ ‫األ اضي الفمسطينية‬ ‫ر‬ ‫الضفة الغربية‬ ‫قطاع غ ة‬ ‫ز‬ ‫7222‬ ‫3.51%‬ ‫3.81%‬ ‫7%‬ ‫8222‬ ‫6.51%‬ ‫2.71%‬ ‫6.21%‬ ‫9222‬ ‫3.41%‬ ‫1.61%‬ ‫9.7%‬ ‫2122‬ ‫21%‬ ‫3.31%‬ ‫8.7%‬ ‫1122‬ ‫21%‬ ‫2.31%‬ ‫7.8%‬ ‫2‬ ‫الجهاز المركزي لإلحصاء الفلسطٌنً، الحسابات القومٌة الفلسطٌنٌة (2002-2002)، (2002-2002)، (2002-0002)،‬ ‫(0002-0002)، الجداول من ص22-42، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫8‬
  9. 9. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫يالحظ في الجدول السابق أن نسبة مساىمة قطاع الصناعة في الناتج المحمي اإلجمالي في‬ ‫األ اضي الفمسطينية عام 7222م كانت 3.51 %، وقد ارتفعت نسبة المساىمة عام 8222م‬ ‫ر‬ ‫إلى نحو 6.51%، إال أن ىذا االرتفاع لم يدم طويال فقد انخفض معدل مساىمة الصناعة في‬ ‫الناتج المحمي عام 9222م إلى 3.41%.‬ ‫وعام 2122- 1122م انخفضت مساىمة الصناعة في الناتج المحمي اإلجمالي إلى ما يقارب‬ ‫من 21 %، فيما يعود سبب االنخفاض إلى العديد من العوامل الداخمية والخارجية ومنيا استم ار‬ ‫ر‬ ‫قيود اتفاق باريس االقتصادي، وتعقيدات االحتالل اإلس ائيمي في وجو الصناعة الفمسطينية،‬ ‫ر‬ ‫إضافة إلى ع أس المال إلى تحقيق الربح السريع عبر المشاريع الخدمية.‬ ‫نزو ر‬ ‫ثالثا: مساهمة قطاع الصناعة في اإلنتاج والقيمة المضافة :-‬ ‫يعتبر النشاط الصناعي اإلنتاجي الدعامة التي تقوم عمييا التنمية االقتصادية واالجتماعية؛ ألنو‬ ‫يستوعب القوى العاممة والثروة لدى المجتمعات.‬ ‫الجدول التالي يوضح اإلنتاج في القطاع الصناعي باألسعار الثابتة3:-‬ ‫النشاط االقتصادي/ السنة‬ ‫7222‬ ‫8222‬ ‫9222‬ ‫2122‬ ‫1122‬ ‫إنتاج القطاع الصناعي‬ ‫8.216.1‬ ‫1.798.1‬ ‫3.512.2‬ ‫2.248.1‬ ‫8.687.1‬ ‫إجمالي النشاط االقتصادي‬ ‫3.883.7‬ ‫2.742.8‬ ‫5.836.8‬ ‫3.154.9‬ ‫3.333.21‬ ‫نسبة‬ ‫12%‬ ‫32%‬ ‫32%‬ ‫4.91%‬ ‫2.71%‬ ‫نالحظ من خالل الجدول السابق أن إنتاج القطاع الصناعي في فمسطين بمغ 8.216.1 مميون‬ ‫د الر مشكالً حوالي 12% من إجمالي النشاط االقتصادي وذلك عام 7222م، وارتفع اإلنتاج‬ ‫و ُ‬ ‫حوالي 1.798.1 مميون د الر ليشكل ما نسبتو 32% من إجمالي النشاط االقتصادي عام‬ ‫و‬ ‫8222م، وقد استمر ارتفاع اإلنتاج حتى عام 9222م ليصل إلى أعمى قيمة حوالي 3.512.2‬ ‫مميون د الر بمعدل 32%.‬ ‫و‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫3مرجع سابق، الجياز المركز‬ ‫9‬
  10. 10. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫وانخفض اإلنتاج الصناعي في عام 2122م ليصل إلى 2.248.1 مميون د الر أي حوالي‬ ‫و‬ ‫4.91 %، ليشكل معدل االنخفاض في اإلنتاج من عام 9222-2122 نحو 6.3%، وقد‬ ‫استمر االنخفاض خالل العام التالي 1122م ليبمغ اإلنتاج حوالي 8.687.1 مميون د الر ما‬ ‫و‬ ‫ى التي‬ ‫نسبتو 2.71%، وىذا االنخفاض يعود الرتفاع اإلنتاج في القطاعات االقتصادية األخر‬ ‫أصبحت تشكل نسبة أكبر من القطاع الصناعي في االقتصاد الفمسطيني؛ ونظر لمنع االحتالل‬ ‫اً‬ ‫دخول مستمزمات اإلنتاج الخاصة بالصناعة.‬ ‫ع القيم التي تضاف إلى قيمة المواد األولية‬ ‫أما القيمة المضافة التي تعرف عمى أنيا مجمو‬ ‫الالزمة لصناعة في جميع م احل العممية اإلنتاجية حتى تصبح ىذه المواد سمعة نيائية.‬ ‫ر‬ ‫ينظر إلييا كمؤشر أفضل من مؤشر اإلنتاج ألنيا توضح المساىمة الحقيقية لمقطاع الصناعي‬ ‫في الناتج المحمي اإلجمالي وبخاصة في الصناعات التي تعتمد عمى التجميع أو الصناعات‬ ‫التي تمثل فييا مستمزمات اإلنتاج المشت اه من ج المنشأة ءاً كبير من قيمة اإلنتاج النيائي‬ ‫جز‬ ‫خار‬ ‫ر‬ ‫اً‬ ‫ليا.‬ ‫الجدول التالي يبين القيمة المضافة حسب النشاط االقتصادي لألعوام 7222-1122م‬ ‫باألسعار الثابتة4:-‬ ‫النشاط االقتصادي/السنة‬ ‫7222‬ ‫8222‬ ‫9222‬ ‫2122‬ ‫1122‬ ‫القيمة المضافة‬ ‫6.596‬ ‫1.167‬ ‫7.747‬ ‫7.586‬ ‫5.377‬ ‫الناتج المحمي اإلجمالي‬ ‫1.455.4‬ ‫3.878.4‬ ‫3.142.5‬ ‫5.427.5‬ ‫4.124.6‬ ‫الجدول السابق يشير إلى أن القيمة المضافة في القطاع الصناعي في فمسطين بمغت في العام‬ ‫7222م نحو 6.596 مميون د الر أمريكي، وأن مساىمة القيمة المضافة ارتفعت في العام‬ ‫و‬ ‫8222م لتصل إلى نحو 1.167 مميون د الر، واستمر االرتفاع حتى العام 9222م وقد بمغت‬ ‫و‬ ‫القيمة نحو 4.747 مميون د الر، أما في عام 2122م فقد بدأت القيمة المضافة باالنخفاض‬ ‫و‬ ‫4‬ ‫مرجع سابق، الجهاز المركزي اإلحصاء الفلسطٌنً، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫11‬
  11. 11. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ووصمت نسبة المساىمة نحو 7.586 مميون د الر، بينما عاد االرتفاع مجدداً بالنسبة لمقيمة‬ ‫و‬ ‫المضافة لتصل إلى 5.377 مميون د الر.‬ ‫و‬ ‫جع اختالل أداء القطاع الصناعي خالل السنوات (7222م-1122م) إلى تغير األحوال‬ ‫وير‬ ‫السياسية الفمسطينية والتي أثرت عمى مجمل النشاط االقتصادي الفمسطيني ومنيا فرض الحصار‬ ‫عمى قطاع غ ة، إضافة إلى الحرب اإلس ائيمية التي شنت في نياية عام 8222م، حيث أثرت‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫عمى النشاط الصناعي في قطاع غ ة بنسبة أكبر من الضفة الغربية ، ويتضح ذلك من خالل‬ ‫ز‬ ‫نسبة القيمة المضافة التي بمغت في القطاع عام 9222م حوالي 3.29 مميون د الر، مقارنة بعام‬ ‫و‬ ‫8222م الذي بمغت فيو نحو 321 مميون د الر.‬ ‫و‬ ‫أما الضفة الغربية فقد بمغت نسبة القيمة المضافة عام 9222م 4.556 مميون د الر، وىي نسبة‬ ‫و‬ ‫مرتفعة عن المساىمة في عام 8222م التي وصمت إلى نحو 1.836 مميون د الر أمريكي،‬ ‫و‬ ‫األمر الذي يشير إلى أن النشاط الصناعي يتأثر بالمتغي ات التي تطر عمى االقتصاد الفمسطيني‬ ‫أ‬ ‫ر‬ ‫عامة.‬ ‫11‬
  12. 12. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الفصل الثاني: تنمية وتطوير القطاع الصناعي‬ ‫أوالً: أهداف التصنيع‬ ‫ثانياً: مستمزمات التصنيع في فمسطين‬ ‫ثالثاً: است اتيجية التصنيع لتطوير القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫ر‬ ‫أوالً: أهداف التصنيع5:-‬ ‫1- زيادة مساىمة الصناعة في الناتج المحمي اإلجمالي والتوظيف.‬ ‫2- زيادة حجم الصاد ات الفمسطينية من خالل تطوير الصناعة القائمة واستحداث صناعات‬ ‫ر‬ ‫جديدة.‬ ‫3- رفع قد ة القطاع الصناعي عمى تغطية الحاجات األساسية لمسكان.‬ ‫ر‬ ‫4- زيادة حجم الصاد ات الفمسطينية من خالل تطوير الصناعات القائمة واستحداث صناعة‬ ‫ر‬ ‫جديدة.‬ ‫5- االنفكاك من التبعية لالقتصاد اإلس ائيمي والعمل قدر اإلمكان عمى االندماج في‬ ‫ر‬ ‫االقتصاد العالمي.‬ ‫ىا.‬ ‫ى وتطوير‬ ‫6- نقل التكنولوجيا والمعرفة وتوسيع العالقات التشابكية في القطاعات األخر‬ ‫ثانيا: مستمزمات التصنيع في فمسطين:-‬ ‫1. الشروط األساسية لمتصنيع:-‬ ‫‪ ‬قاعدة الموارد البشرية: تشير بيانات اإلحصاء الفمسطيني إلى أن عدد السكان في‬ ‫فمسطين في نياية عام 2122م بمغ حوالي 945.224.4‬ ‫عون بواقع‬ ‫فرد، يتوز‬ ‫211.917.2 في الضفة الغربية، و734.127.1 في قطاع غ ة.‬ ‫ز‬ ‫5‬ ‫محمد نصر، دور القطاع الصناعي في التنمية االقتصادية الفمسطينية، معيد أبحاث السياسات االقتصادية الفمسطيني"ماس"، 2222،‬ ‫ص26،/‪http://www.pal-econ.org‬‬ ‫21‬
  13. 13. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫وتبين البيانات أن المجتمع الفمسطيني فتي حيث قدرت نسبة األف اد في الفئة العمرية (51-92)‬ ‫ر‬ ‫عام حوالي 9.92% من مجمل السكان في األ اضي الفمسطينية عام 3122م6.‬ ‫ر‬ ‫ويسيم قطاع الصناعة باستيعاب حوالي 9.22% من العاممين في فمسطين وذلك نياية‬ ‫1122م7.‬ ‫‪ ‬قاعدة الموارد غير البشرية :-‬ ‫األرض: عمى غم من أن مساحة الضفة الغربية وقطاع غ ة ال تتعدى ستة آالف‬ ‫ز‬ ‫الر‬ ‫كيمومتر مربع من مساحة فمسطين التاريخية، فإن السمطة الوطنية الفمسطينية ال‬ ‫تمتمك صالحيات كاممة إال عمى ء محدود من أ اضي الضفة الغربية وقطاع غ ة.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫جز‬ ‫الموارد الطبيعية : تعتبر فمسطين فقي ة من حيث الموارد الطبيعية باستثناء أمالح‬ ‫ر‬ ‫البحر الميت التي تشكل ثروة طبيعية ىائمة؛ لكنيا ليست متوف ة لمفمسطينيين نتيجة‬ ‫ر‬ ‫سيطرت االحتالل اإلس ائيمي عمييا بالكامل، ما يحول دون إنشاء صناعات تقوم‬ ‫ر‬ ‫عمى ىذه الموارد.‬ ‫إن الموارد الطبيعية ال تحتل أىمية ممحوظة من حيث المساىمة في الناتج‬ ‫الصناعي.‬ ‫كما يسيطر االحتالل اإلس ائيمي عمى الموارد المائية في فمسطين من خالل‬ ‫ر‬ ‫اإلج اءات والسياسات المتنوعة التي يتبعيا لسرقة الموارد وتحويميا إلى داخل أ اضي‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عام 8491م، مما أدى إلى عدم قيام صناعات مستيمكة لممياه.‬ ‫البنية التحتية: تدني االستثما ات في البنية التحتية في األ اضي الفمسطينية وتقع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫مسئولية ذلك عمى االحتالل اإلس ائيمي الذي كان يقوم بتحصيل ض ائب تعسفية من‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫سكان الضفة والقطاع دون أن ينفق عمى الخدمات العامة سوى النزر اليسير، مما‬ ‫أدى إلى تدىور البنية التحتية بكافة مناحييا، فالطرق التي تخدم السكان الفمسطينيين‬ ‫قميمة ومزدحمة وتفتقر إلى الصيانة.‬ ‫6‬ ‫7‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، السكان، دورية تحديث المؤشر، 3122، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫الجياز المركز‬ ‫ح االقتصادية 1122م، ص61، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، "سمسمة المسو‬ ‫الجياز المركز‬ ‫31‬
  14. 14. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫القد ة التنافسية: أدى عدم توفر البنية التحتية المناسبة وارتفاع أسعار األ اضي‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والطاقة الكيربائية والمياه التي تحتاجيا الصناعة بدرجات متفاوتة إلى ارتفاع تكاليف‬ ‫النقل واإلنتاج وبالتالي عدم قد ة الصناعات الفمسطينية عمى المنافسة محميا ودوليا،‬ ‫ر‬ ‫كما أن تجزئة الرقعة الجغ افية لفمسطين قد حال دون امكانية تحقيق وفو ات حجم‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫مناسبة حتى بالنسبة لمصناعة المتوسطة.‬ ‫ثالثا: است اتيجية التصنيع لتطوير القطاع الصناعي الفمسطيني:-‬ ‫ر‬ ‫يتوقف نجاح القطاع الصناعي فيي عمميية التنميية االقتصيادية عميى اختييار االسيت اتيجية المالئمية‬ ‫ر‬ ‫لظروف الدولة، بقدر ما تكون ىيذه االسيت اتيجية منسيجمة ميع الظيروف االقتصيادية واالجتماعيية‬ ‫ر‬ ‫بقدرما يتم نجاحيا.‬ ‫لييذلك، ف ييإن اسييت اتيجية اإلح ييالل محييل الي يواردات أو اس ييت اتيجية اإلنتيياج م يين أجييل التص ييدير، م يين‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الصييعب تطبيييق أي منيييا بش يكل منفييرد عمييى االقتصيياد الفمسييطيني، وبنيياءاً عميييو يجييب االىتمييام‬ ‫بالقطاع الصناعي الفمسطيني من خالل تبني است اتيجية تصنيع مزدوجة تتكون من8:-‬ ‫ر‬ ‫1. إح ييالل الي يواردات الحالي يية م يين المنتج ييات الص ييناعية مث ييل : الص ييناعات الز اعي يية والمي يواد‬ ‫ر‬ ‫الغذائييية، وم يواد البنيياء، والممبوسييات ىييا ميين الصييناعات التييي يمكيين أن تقييوي ال ي ابط‬ ‫ر‬ ‫غير‬ ‫المنشود بين القطاع الز اعي والصناعي من جية واستبدال الواردات من جية ى.‬ ‫أخر‬ ‫ر‬ ‫2. اإلنتاج من أجل التصدير وخاصة في الصناعات السياحة واالستخ اجية والزجاج‬ ‫ر‬ ‫ىا من الصناعات والمنتجات التي تستطيع منافسة‬ ‫والخزف والصناعات الز اعية وغير‬ ‫ر‬ ‫الصناعات األجنبية مما يساعد في تشجيع القطاعات المختمفة.‬ ‫إن است اتيجية التصنيع الم اد اتباعيا يجب أن تحقق األىداف التالية:-‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1- فك ارتباط تبعية االقتصاد الفمسطيني لالقتصاد اإلس ائيمي.‬ ‫ر‬ ‫2- إنشاء وحدات صناعية قاد ة عمى تأمين الحاجات األساسية لمسكان وتخفيض االعتماد‬ ‫ر‬ ‫ج.‬ ‫عمى الخار‬ ‫بشير قفو، "األفاق التنموية لقطاع الصناعة الغذائية في فمسطين"، د اسة ماجستير، 6222م، ص36،‬ ‫ر‬ ‫/‪http://www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫2‬ ‫41‬
  15. 15. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫3- محاولة العثور عمى أسواق خارجية ومن ثم تشجيع االستثمار لغرض تصدير المنتجات‬ ‫الوطنية.‬ ‫4- إحالل الواردات من الصناعات المتوف ة مثل الصناعات الغذائية ومواد البناء والعديد من‬ ‫ر‬ ‫ىا.‬ ‫الصناعات التحويمية وتوسيعيا وتطوير‬ ‫5- تبني سياسة تسويقية متكاممة من خالل تطوير اإلطار المؤسسي الالزم لعممية التسويق‬ ‫الصناعي وانشاء بنك معمومات لتوفير المعمومات المتعمقة بحجم األسواق الخارجية‬ ‫ونوعيتيا وحاجتيا من السمع المختمفة.‬ ‫6- التركيز عمى الصناعات القاد ة عمى استيعاب األيدي العاممة.‬ ‫ر‬ ‫51‬
  16. 16. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الفصل الثالث: الصناعات الفمسطينية واإلشكاليات التي تواجهها‬ ‫أوالً: الصناعات الفاعمة في القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫ثانيا: اإلشكاليات والمعوقات التي تواجه الصناعة الفمسطينية‬ ‫ثالثا: خسائر القطاع الصناعي بعد الحصار والحرب األولى والثانية‬ ‫أوال: الصناعات الفاعمة في القطاع الصناعي الفمسطيني :-‬ ‫‪ ‬الصناعات التحويمية :-‬ ‫تمثل الصناعات التحويمية القطاع األكبر من المؤسسات الصناعية الفمسطينية حيث بمغ عدد‬ ‫مؤسساتيا نياية عام 1122م حوالي 137.31 مؤسسة لتشكل نحو 4.28% من إجمالي عدد‬ ‫المؤسسات الصناعية الفمسطينية، وتشمل الصناعات التحويمية عمى العديد من الصناعات من‬ ‫أىميا:-‬ ‫1. صناعة المالبس: ىذه الصناعة التي ارتفعت عدد المؤسسات العاممة بيا من 978.1‬ ‫مؤسسة عام 2122م إلى 852.2 مؤسسة عام 1122م، ليزيد عدد المؤسسات فييا بنحو‬ ‫2.21% من إجمالي المؤسسات الصناعية الفمسطينية، و9.41% من إجمالي مؤسسات‬ ‫الصناعات التحويمية.‬ ‫وقد ارتفع عدد العاممين في صناعة المالبس في عام 1122م إلى حوالي 676.15 عامل،‬ ‫ليشكل إجمالي العاممين في صناعة المالبس ما نسبتو 7.17% من مجمل العاممين في‬ ‫الصناعة التحويمية، و اد اإلنتاج في صناعة المالبس عام 1122م إلى 8.5238.961 ألف‬ ‫ز‬ ‫د الر ليشكل إجمالي إنتاج المالبس نحو 26% من مجمل الصناعات التحويمية .‬ ‫و‬ ‫2. صناعة منتجات المعادن الالفمزية: ارتفعت عدد المؤسسات العاممة في صناعة المعادن‬ ‫الالفمزية من 237.1 مؤسسة عام 2122م إلى 815.4 مؤسسة عام 1122م، لتبمغ نسبة‬ ‫مساىمة منتجات المعادن الالفمزية في القطاع الصناعي حوالي 4.62%، إضافة إلى ارتفاع‬ ‫61‬
  17. 17. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫حصة منتجات المعادن من مجمل المؤسسات العاممة في قطاع الصناعات التحويمية إلى‬ ‫9.23 % عام 1122م.‬ ‫وأيضاً، ارتفع عدد العاممين في الصناعة المعدنية الالفمزية من 869.21 عامل عام 2122م‬ ‫إلى 128.11 عامل عام 1122م لتبمغ مساىمة القطاع العامل في صناعة المعادن الالفمزية‬ ‫حوالي 4.61% من مجمل العاممين في القطاع الصناعي، وما نسبتو 22% من مجمل‬ ‫العاممين في الصناعات التحويمية.‬ ‫وارتفع اإلنتاج في صناعة المعادن الالفمزية من 9.767.583 ألف د الر عام 2122م إلى‬ ‫و‬ ‫3.748.266 ألف د الر عام 1122م ، أي ارتفعت النسبة إلى 32% من مجمل اإلنتاج‬ ‫و‬ ‫في القطاع الصناعي، و اد معدل اإلنتاج في منتجات المعادن الالفمزية وبمغ 9.83% من‬ ‫ز‬ ‫مجمل الصناعات التحويمية.‬ ‫3. صناعة منتجات المعادن المشكمة ما عدا الماكينات: ارتفعت عدد المؤسسات العاممة في‬ ‫قطاع منتجات المعادن من 321.4 مؤسسة عام 2122م إلى 815.4 مؤسسة عام 1122م‬ ‫أي اد عدد المؤسسات بمعدل 4.62% لتحافظ الصناعة عمى نصيبيا من مجمل عدد‬ ‫ز‬ ‫المؤسسات العاممة في الصناعات التحويمية بحوالي 9.23%.‬ ‫و اد عدد العاممين في قطاع صناعة المعادن المشكمة إلى نحو 722.8 عامل عام 1122م‬ ‫ز‬ ‫لتشكل نسبة العاممين نحو 9.51% من مجمل العاممين في الصناعات التحويمية.‬ ‫وارتفع حجم اإلنتاج في قطاع صناعة المعادن المشكمة إلى 7.553.612 ألف د الر عام‬ ‫و‬ ‫1122م، ليمثل اإلنتاج نحو 7.21% من مجمل الصناعات التحويمية.‬ ‫4. صناعة األثاث: اد عدد المؤسسات العاممة في الصناعة من 596.2 مؤسسة عام 2122م‬ ‫ز‬ ‫إلى 459.2 مؤسسة عام 1122م بمعدل 2.71% من مجمل الصناعات الفمسطينية،‬ ‫وحافظت صناعة األثاث عمى حصتيا من مجمل الصناعات التحويمية بحوالي 5.12%،‬ ‫و اد عدد العاممين إلى 298.8 عامل في عام 1122م ليمثل العاممين نحو 2.71% من‬ ‫ز‬ ‫مجمل العاممين في الصناعات التحويمية.‬ ‫غم من زيادة مؤسسات صناعة األثاث وعدد العاممين فييا، إال أن حجم اإلنتاج في‬ ‫وبالر‬ ‫صناعة األثاث انخفض إلى‬ ‫نحو 3.619.881 ألف د الر عام 1122م مقارنة بعام‬ ‫و‬ ‫71‬
  18. 18. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫2122م الذي بمغ فيو اإلنتاج حوالي 2.495.532 ألف د الر، حيث مثل االنخفاض نحو‬ ‫و‬ ‫11% من مجمل الصناعات التحويمية.‬ ‫5. صناعة المنتجات الغذائية: بمغت نسبة المؤسسات العاممة في صناعة المنتجات الغذائية من‬ ‫مجمل الصناعات الفمسطينية نحو 2.31% نظر لزيادة عدد المؤسسات من 262.2 مؤسسة‬ ‫ا‬ ‫عام 2122م إلى 852.2 مؤسسة عام 1122م، حيث حافظت صناعة المنتجات الغذائية‬ ‫عمى حصتيا التي وصمت إلى 4.61 % من مجمل الصناعات التحويمية.‬ ‫الالفت لمنظر أنو غم من ارتفاع عدد المؤسسات والعاممين في صناعة المنتجات الغذائية‬ ‫بالر‬ ‫إال أن اإلنتاج انخفض من 9.585.716 ألف د الر عام 2122 إلى 4.397.715 ألف‬ ‫و‬ ‫د الر عام 1122م ليمثل انخفاض اإلنتاج نحو 4.23% من مجمل الصناعات التحويمية.‬ ‫و‬ ‫6. صناعة المشروبات: ارتفاع طفيف في عدد المؤسسات العاممة في الصناعة من 54 مؤسسة‬ ‫عام 2122م إلى 84 مؤسسة عام 1122م، لتشكل صناعة المشروبات أقل مساىمة من‬ ‫مجمل النشاط الصناعي حيث بمغت نسبة مساىمتيا 82.2%، لتحافظ عمى حصتيا من‬ ‫مجمل الصناعات التحويمية التي تقدر بنحو 43.2%.‬ ‫غم ارتفاع عدد العاممين في قطاع صناعة المشروبات إلى نحو 766 عامل ليشكموا ما‬ ‫ور‬ ‫نسبتو 92.1 %، فيما انخفض اإلنتاج من 5.37.642 ألف د الر عام 2122م إلى‬ ‫و‬ ‫7.1.868 ألف د الر عام 1122م، ليشكل االنخفاض نحو 15% من مجمل الصناعات‬ ‫و‬ ‫التحويمية.‬ ‫ى: -‬ ‫‪ ‬الصناعات األخر‬ ‫تستحوذ الصناعات التحويمية عمى النسبة األكبر من مجمل النشاط االقتصادي‬ ‫ى(المتوسطة) في فمسطين عمى ما نسبتو‬ ‫الفمسطيني، فيما تستحوذ الصناعات األخر‬ ‫جع انخفاض نسبة مساىمة الصناعات‬ ‫6.91%من مجمل النشاط الصناعي، وير‬ ‫المتوسطة في النشاط الصناعي الفمسطيني إلى عدة أسباب من أىميا: منع استي اد‬ ‫ر‬ ‫المواد الخام الالزمة لمصناعة، صغر حجم األسواق الفمسطينية ومنع التصدير إلى‬ ‫ج، وارتفاع تكمفة اإلنتاج مقارنة بالعائد من تمك الصناعة في السوق الصغير.‬ ‫الخار‬ ‫81‬
  19. 19. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ثانيا: اإلشكاليات والمعوقات التي تواجه الصناعة الفمسطينية:-‬ ‫واجو القطاع الصناعي في فمسطين خالل سنوات االحتالل ظروفاً صعبة، وتدىور استمر لفت ة‬ ‫ر‬ ‫اً‬ ‫طويمة بسبب الكثير من المشكالت والمعوقات التي حالت دون تطوي ه ونموه، وبالتالي أدت إلى‬ ‫ر‬ ‫زيادة ارتباطو بعجمة االقتصاد اإلس ائيمي وتعميق تبعيتو لو.‬ ‫ر‬ ‫وتعاني الصناعة من العديد من اإلشكاليات التي يرجع ء منيا لعوامل وأسباب داخمية وخارجية‬ ‫جز‬ ‫ولعل من أبرز اإلشكاليات ما يأتي:-‬ ‫1. مشاكل خارجية :-‬ ‫ تمثمت ىذه المعوقات في سيط ة قوات االحتالل اإلس ائيمي عمى األرض والمياه والمعابر‬‫ر‬ ‫ر‬ ‫واستخدام األساليب القمعية التي من شأنيا منع أي تطوير لمقطاع الصناعي، وبمغ استخدام‬ ‫القوة ضد المنشآت الصناعية عند اندالع انتفاضة األقصى عام 2222م، وفرض الحصار‬ ‫عمى قطاع غ ة ومنع إدخال المواد الخام نياية عام 7222م، وشن الحرب نياية 8222م‬ ‫ز‬ ‫وتدمير ما يزيد عن 2221 منشأة صناعية في القطاع.‬ ‫ فرض االحتالل اإلس ائيمي ض ائب باىظة عمى المنتجات الفمسطينية مثل ضريبة اإلنتاج‬‫ر‬ ‫ر‬ ‫والدخل والقيمة المضافة إلى جانب رسوم جمركية عمى المواد الخام مما أدى إلى ارتفاع‬ ‫تكاليف اإلنتاج وتدني األرباح.‬ ‫ إغ اق األسواق المحمية الفمسطينية بالمنتجات اإلس ائيمية، ومنع تصدير المنتجات الفمسطينية‬‫ر‬ ‫ر‬ ‫ج مما أدى إلى فقدان األسواق الخارجية.‬ ‫في الخار‬ ‫9‬ ‫2. مشاكل داخمية:-‬ ‫‪ ‬المشاكل المتعمقة بالمستمزمات والمدخالت والتجيي ات الصناعية وتشمل:‬ ‫ز‬ ‫1. المشاكل المتعمقة بالمواد الخام:‬ ‫تفتقر فمسطين لممواد الخام الالزمة لمصناعة لذلك تمجأ معظم ع الصناعة إلى‬ ‫فرو‬ ‫ج، وتستورد‬ ‫االعتماد عمى استي اد المواد الخام من االحتالل اإلس ائيمي أو من الخار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فمسطين أكثر من 58% من المواد الخام الالزمة ليا، لذلك كثير ما تواجو الصناعة‬ ‫اً‬ ‫2‬ ‫سامي أبو ظريفة، "المشاكل التي تواجه القطاع الصناعي"، 6222م ، ص3-5، /‪www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫91‬
  20. 20. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫مشاكل تؤثر عمى النشاط سمباً وذلك إما لمنع إدخال المواد الخام أو رفع تكمفتيا أو‬ ‫تأخير إدخاليا عبر المعابر.‬ ‫2. المشاكل المتعمقة بالمعدات واآلالت:‬ ‫يواجو القطاع الصناعي انخفاض في نسبة الكفاءة اإلنتاجية من جانب وارتفاع تكمفة‬ ‫اإلنتاج من جانب آخر؛ ألن معظم اآلالت والمعدات المستخدمة في المصانع إما قديمة‬ ‫أو متخمفة تكنولوجيا، مما يترتب عمى ذلك تعطميا في كثير من األحيان، األمر الذي‬ ‫يزيد من تكمفة الصيانة، إضافة إلى مواجيتيا معوقات في استي اد اآلالت والمعدات‬ ‫ر‬ ‫الجديدة؛ بسبب قيود االحتالل من رسوم جمركية، وفحص أمني، ومنع دخول آالت‬ ‫محددة.‬ ‫‪ ‬مشاكل تتعمق بنقص التمويل:‬ ‫واجيت الصناعة بشكل أساسي مشاكل كثي ة نتيجة لغياب جياز مصرفي قادر عمى‬ ‫ر‬ ‫تمويل المصانع القائمة أو إقامة مصانع جديدة، بالتالي حرم القطاع الصناعي من‬ ‫مصدر ىام ورئيسي لتنميتو، وقد اعتمدت المنشآت الصناعية عمى تمويل مؤسساتيا‬ ‫من خالل التمويل الذاتي والذي شكل نحو 29% من التمويل، مما ترتب عميو قمة‬ ‫حجم االستثما ات في القطاع الصناعي وصغر حجم المنشآت الصناعية التي تم‬ ‫ر‬ ‫إقامتيا.‬ ‫‪ ‬مشاكل تتعمق بالتسويق :‬ ‫‪ o‬تعتبر مشكالت التسويق من أبرز المشاكل والمعوقات التي يعاني منيا القطاع الصناعي‬ ‫في ظل االحتالل اإلس ائيمي وعيد السمطة الفمسطينية حيث ما ال االحتالل يسيطر عمى‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫المعابر والتي من خالليا يتم تسويق وتصدير المنتجات الفمسطينية .‬ ‫‪ o‬صغر حجم السوق المحمي وعج ه عن استيعاب اإلنتاج المحمي مع تدىور الوضع‬ ‫ز‬ ‫المعيشي والمالي لممستيمكين، حيث أضر ذلك بكثير من الصناعات خاصة نتيجة‬ ‫إغالق منافذ التسويق الداخمية (بين المدن الفمسطينية أو بين القطاع والضفة) ومنع‬ ‫تصدير المنتجات إلى األسواق الخارجية.‬ ‫‪ o‬المنافسة غير العادلة وغير المتكافئة بين منتجات الصناعة المحمية وبين منتجات‬ ‫الصناعة اإلس ائيمية التي يضطر المستيمك لتعامل معيا؛ نظرً لغياب البديل ليا وأيضا‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫12‬
  21. 21. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ي بين الطرفين مما جعل السوق‬ ‫نص اتفاق باريس االقتصادي عمى التبادل التجار‬ ‫الفمسطيني ثاني سوق لتصريف منتجات االحتالل اإلس ائيمي.‬ ‫ر‬ ‫‪ ‬مشاكل تتعمق بالخب ة الفنية وغياب التنظيم والتخطيط الصناعي:‬ ‫ر‬ ‫االفتقار لمخب ات الفنية والتقدم التقني والفني، ويرجع ذلك إلى نقص المؤسسات والمعاىد‬ ‫ر‬ ‫الفنية المتخصصة، باإلضافة إلى غياب التنسيق والتنظيم بين المؤسسات الصناعية‬ ‫ي النطالقة حقيقية لمصناعة.‬ ‫وغياب التخطيط الصناعي الضرور‬ ‫‪ ‬ضعف السياسات والتشريعات والقوانين الداعمة لمصناعة21:‬ ‫لقد قيد اتفاق باريس االقتصادي حرية السمطة الفمسطينية في فرض سيادتيا عمى شؤونيا‬ ‫غم من تمكنيا من وضع اإلطار التشريعي والمؤسساتي‬ ‫االقتصادية والتجارية، بالر‬ ‫لالستثمار الصناعي في فمسطين والمتمثل في مجموعة القوانين ذات الشأن االقتصادي‬ ‫التي من شأنيا جذب وتنظيم االستثمار كقانون االستثمار وقانون المدن والمناطق الح ة‬ ‫ر‬ ‫والمواصفات والمقاييس إال أن القطاع الصناعي يواجو نقص في الد اسات المتخصصة‬ ‫ر‬ ‫واإلحصاءات الخاصة بالنشاط الصناعي وكيفية بناء القد ة التنافسية لبعض الصناعات.‬ ‫ر‬ ‫ثالثا: خسائر القطاع الصناعي بعد الحصار والحرب األولى والثانية:‬ ‫1. وضع القطاع الصناعي بعد الحصار:‬ ‫تأثر القطاع الصناعي بالحصار الخانق الذي فرضتو قوات االحتالل اإلس ائيمي منذ حزي ان‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫7222م، حيث منعت دخول المواد الخام األولية الضرورية لعممية اإلنتاج ومنعت أيضا‬ ‫ج وأدى ذلك إلى إغالق 59% من المنشآت الصناعية، أي‬ ‫تصدير المنتجات الجاى ة لمخار‬ ‫ز‬ ‫ع 2293 منشأة صناعية وباقي المصانع العاممة‬ ‫ما يقارب من 2273 مصنع من مجمو‬ ‫تعمل بطاقة إنتاجية ال تزيد عن 51% وتأثرت مبيعات المصانع العاممة بضعف القد ة‬ ‫ر‬ ‫الش ائية لدى المواطنين، وبمغ عدد العاممين في القطاع الصناعي قبل الحصار 222.53‬ ‫ر‬ ‫عامل وبعد الحصار انخفض عدد العاممين في القطاع الصناعي ليصل إلى أقل من 2251‬ ‫عامل في مختمف القطاعات الصناعية.‬ ‫00‬ ‫محمد القدرة، "أثر االستثمار فً المدن الصناعٌة فً فلسطٌن على توفٌر فرص العمل، دراسة ماجستٌر، 2002، ص33،‬ ‫/‪www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫12‬
  22. 22. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫وتأثرت القطاعات الصناعية األساسية حيث تم إغالق ما يزيد عن 225 مصنع ومنج ة‬ ‫ر‬ ‫لألثاث وفقدان أكثر من 2225 عامل عمميم، وأغمق نحو 226 مصنع وورشة خياطة‬ ‫وتعطل نحو 2252 عامل عن العمل كانوا يعممون لدى تمك المصانع والتي كانت تعتمد‬ ‫ج.‬ ‫عمى تصدير منتجاتيا لمخار‬ ‫وقد بمغت الخسائر الشيرية لقطاع الصناعة حوالي 61 مميون د الر، أي ما يقارب بنسبة‬ ‫و‬ ‫33 % من إجمالي الخسائر منذ فرض الحصار وحتى أغسطس 922211.‬ ‫2. وضع القطاع الصناعي بعد الحرب األولى:‬ ‫استيدفت الحرب اإلس ائيمية األولى نياية 8222م عمى قطاع غ ة المنشآت االقتصادية‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫بشكل متعمد وبمغ عدد المنشآت االقتصادية التي تضررت نتيجة العدوان بناء عمى تقارير‬ ‫وز ة التخطيط الفمسطينية بأكثر من 227 منشأة اقتصادية، وبمغت إجمالي الخسائر المباش ة‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫لمقطاع الصناعي 242 مميون د الر عة حسب الجدول التالي21.‬ ‫و موز‬ ‫جدول: الخسائر المباش ة لقطاع الصناعة نتيجة الحرب عمى قطاع غ ة.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ع النشاط االقتصادي‬ ‫نو‬ ‫عدد المنشآت‬ ‫النسبة‬ ‫المدم ة‬ ‫ر‬ ‫القيمة التقديرية لمخسائر النسبة المئوية %‬ ‫المئوية % مميون د الر‬ ‫و‬ ‫الصناعات اإلنشائية‬ ‫132‬ ‫33‬ ‫26‬ ‫52‬ ‫الصناعات المعدنية‬ ‫241‬ ‫22‬ ‫28‬ ‫33‬ ‫الصناعات الكيميائية‬ ‫89‬ ‫41‬ ‫23‬ ‫31‬ ‫الصناعات الغذائية‬ ‫36‬ ‫9‬ ‫52‬ ‫21‬ ‫الصناعات الخشبية‬ ‫27‬ ‫21‬ ‫51‬ ‫6‬ ‫الصناعات الكيربائية‬ ‫12‬ ‫3‬ ‫21‬ ‫5‬ ‫الصناعات النسيجية‬ ‫41‬ ‫2‬ ‫9‬ ‫4‬ ‫الصناعات الز اعية‬ ‫ر‬ ‫41‬ ‫2‬ ‫5‬ ‫2‬ ‫صناعات ى‬ ‫أخر‬ ‫94‬ ‫7‬ ‫4‬ ‫2‬ ‫ع‬ ‫المجمو‬ ‫227‬ ‫221‬ ‫242‬ ‫221‬ ‫3. وضع القطاع الصناعي بعد الحرب الثانية:‬ ‫00‬ ‫وزارة التخطٌط الفلسطٌنٌة، تقرٌر حو40ل المخطط القطاعً- قطاع التجارة وال2صناعة 0002-02002، ص2.‬ ‫20‬ ‫وزارة التخطٌط ، مرجع سابق ص2.‬ ‫22‬
  23. 23. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫شن االحتالل اإلس ائيمي حرب جديدة عمى قطاع غ ة في شير نوفمبر 2122م، وخالليا‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫استيدف االحتالل العديد من المنشآت االقتصادية وبمغ إجمالي خسائر القطاع الصناعي‬ ‫المباش ة نحو 24 مميون د الر، وخسائر غير مباشر 22 مميون د الر، ووصمت خسائر‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫الفرصة البديمة 5.82 مميون د الر ليكون إجمالي الخسائر نحو 221 مميون د الر31.‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫30‬ ‫عبد الفتاح أبو موسى، مدٌر عام الصناعة فً وزارة االقتصاد الفلسطٌنٌة – غزة، مؤتمر صحفً، 32/20/2002.‬ ‫32‬
  24. 24. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الفصل ال ابع: واقع االستثمار في القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫ر‬ ‫أوالً: االستثمار والمستثمر الصناعي‬ ‫ة لالستثمار في القطاع الصناعي‬ ‫ثانياً: القوانين االقتصادية والتجارية المحفز‬ ‫ثالثاً: إمكانية االستثمار العربي في القطاع الصناعي الفمسطيني‬ ‫أوالً: االستثمار والمستثمر الصناعي:-‬ ‫تولي معظم دول العالم اىتماما بالغا لقضايا االستثمار وتمنح العديد من التسييالت والضمانات‬ ‫التي تساعد عمى جذب االستثما ات لما لو من أىمية في تحقيق منافع اقتصادية واجتماعية‬ ‫ر‬ ‫ي وسياسة الدولة بخصوص ىذه االستثما ات.‬ ‫ر‬ ‫وسياسية، وىذا األمر يتوقف عمى المناخ االستثمار‬ ‫ي والصناعي بعد قدوميا عام 4991م في‬ ‫وقد بدأت السمطة الفمسطينية العناية بالنشاط االستثمار‬ ‫محاولة منيا لبمو ة سياسة صناعية بيدف إعادة ىيكمة القطاع الصناعي ليأخذ دو ه الريادي‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والقيادي الداعم في التنمية الشاممة، وذلك من خالل سن العديد من القوانين الداعمة لالستثمار‬ ‫في فمسطين مثل قانون تشجيع االستثمار وقانون المدن الصناعية والمناطق الصناعية الح ة.‬ ‫ر‬ ‫ المستثمر الصناعي : إن أحد المحاور الرئيسية – إن لم يكن أىميا- لعممية التنمية‬‫الصناعية في أي دولة ىو وجود المستثمر الصناعي، سواء كان المستثمر ىو الدولة‬ ‫عمى شكل مشروعات عامة أو مشتركة، أو أن يكون المستثمر الصناعي فرداً أو جماعة‬ ‫ع الصناعي في حالة المشروعات الخاصة.‬ ‫تؤول إلييا ممكية أو إدا ة المشرو‬ ‫ر‬ ‫ويعتبر االستق ار األمني والسياسي من العوامل اليامة المؤث ة عمى المستثمر الصناعي‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫في فمسطين.‬ ‫42‬
  25. 25. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ة لالستثمار في القطاع الصناعي:-‬ ‫ثانياً: القوانين االقتصادية والتجارية المحفز‬ ‫صدرت خالل السنوات الماضية عدة قوانين تنظم عمل القطاع الصناعي ومن أىميا قانون‬ ‫المواصفات والمقاييس وقانون تشجيع االستثمار وقانون ىيئة المدن الصناعية وقانون البيئة‬ ‫ع قانون‬ ‫ع قانون حماية المستيمك، ومشرو‬ ‫باإلضافة إلى عدد آخر في طور المشاريع، مثل مشرو‬ ‫ىا.‬ ‫ع قانون المنافسة ومنع االحتكار وغير‬ ‫الممكية الصناعية، ومشرو‬ ‫1. قانون المواصفات والمقاييس: ييدف ىذا القانون بشكل أساسي إلى اعتماد أنظمة معينة‬ ‫لممواصفات والمقاييس تقوم عمى أسس عممية حديثة وضبط الجودة والمساىمة في حماية‬ ‫صحية واقتصادية وبيئة لممستيمك ودعم خطط التنمية االقتصادية الفمسطينية، من خالل‬ ‫تأىيل وتطوير الصناعة بالتعاون مع الجيات المختصة في القطاع الحكومي ومؤسسات‬ ‫القطاع الخاص ونتج عن ىذا القانون جسماً جديداً ىو "مؤسسة المواصفات والمقاييس"‬ ‫ي من‬ ‫ىدفيا الحفاظ عمى صحة وأمن وسالمة المواطن واالستق ار الصناعي والتجار‬ ‫ر‬ ‫خالل تحسين جودة المنتج الوطني وتعزيز قدرتو التنافسية.‬ ‫2. قانون تشجيع االستثمار: أقرت السمطة الفمسطينية عام 5991م قانون تشجيع االستثمار،‬ ‫وقد تم تعديمو في عام 8991م لتفادي الثغ ات والمآخذ السابقة، وتم تعديمو م ة ثانية‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1122م، وييدف ىذا القانون إلى تشجيع االستثمار في فمسطين وفق أىداف ومتطمبات‬ ‫التنمية، وذلك من خالل زيادة االستثما ات المحمية واألجنبية باالعتماد عمى توفير‬ ‫ر‬ ‫ي المالئم عبر توفير تسييالت وامتيا ات وضمانات تقدم لممستثمرين.‬ ‫ز‬ ‫المناخ االستثمار‬ ‫حيث منح القانون لممستثمرين إعفاء ضريبي كامل ال يقل عن خمسة سنوات من بداية‬ ‫اإلنتاج وتخفيض نسبة ضريبة الدخل لتصل إلى 21% عمى صافي الربح لمدة تصل‬ ‫إلى عشرين سنة إضافية، باإلضافة إلى اإلعفاءات االستثنائية لممشاريع التصديرية‬ ‫واعفاء جمركي عمى المعدات واألجي ة واآلالت.‬ ‫ز‬ ‫3. قانون المدن الصناعية والمناطق الصناعية الح ة41: أصدرت السمطة الفمسطينية قانون‬ ‫ر‬ ‫رقم 21 لسنة 8991م بشأن المدن الصناعية والمناطق الصناعية الح ة، اليدف‬ ‫ر‬ ‫األساسي من ىذا القانون ىو تنشيط الصناعة والتصدير في فمسطين، وبموجب ىذا‬ ‫40‬ ‫محمد القدرة، مرجع سابق ص20.‬ ‫52‬
  26. 26. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫القانون تم "إنشاء الييئة العامة لممدن الصناعية والمناطق الح ة"، وخصصت ليا موارد‬ ‫ر‬ ‫مالية في الموازنة العامة لمسمطة، ومساحات من األرض الحكومية واألوقاف ومن مياميا‬ ‫وضع سياسة عامة شاممة إلنشاء وتطوير وادا ة المدن الصناعية.‬ ‫ر‬ ‫ومنذ االنسحاب اإلس ائيمي من قطاع غ ة بدأت الييئة العامة لممدن الصناعية والمناطق‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الصناعية الح ة ،ووز ة االقتصاد الوطني اسة سبل تطوير المناطق الصناعية‬ ‫بدر‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫الداخمية والحدودية، وتوفير الدعم الالزم لتأىيميا بيدف استقطاب االستثما ات المحمية‬ ‫ر‬ ‫واألجنبية وتطوير الصناعات الريادية.‬ ‫ثالث ً: االستثمار العربي في القطاع الصناعي الفمسطيني:-‬ ‫ا‬ ‫حول إمكانية االستثمار في القطاع الصناعي الفمسطيني، يقول مدير عام الصناعة في وز ة‬ ‫ار‬ ‫االقتصاد الوطنية في غ ة م. عبد الفتاح موسى إن وز ة االقتصاد تدعم أي استثمار عربي أو‬ ‫ار‬ ‫ز‬ ‫إسالمي في قطاع الصناعة الفمسطينية وأن االستثمار الخارجية يمكنيا الحصول عمى تسييالت‬ ‫لمعمل وفق قانون االستثمار الفمسطيني المعدل 1122م والذي يعطي إعفاءات ضريبية‬ ‫لممستثمرين الخارجين وذلك بحسب أس المال الم اد استثما ه.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ويضيف أن المستثمرين الخارجين يمكنيم القيام بالتأمين عمى استثما اتيم لدى شركات التأمين‬ ‫ر‬ ‫الفمسطينية والتي يمكنيا تعويضيم عن أي خسائر يمكن أن تمحق بيم في الظروف الطبيعية.‬ ‫ويؤكد أن المستثمرين يمكنيم التواصل مع الييئة العامة لالستثمار في فمسطين لالطالع عمى‬ ‫كافة الم ايا والضمانات المتاحة التي يمكن أن يتم تقديميا فيما عدا اعتداءات االحتالل‬ ‫ز‬ ‫اإلس ائيمي التي يصعب معيا حماية أية مؤسسة عامة أو خاصة.‬ ‫ر‬ ‫ويمفت النظر إلى حاجة قطاع غ ة إلى االستثمار في القطاع الصناعي المتوسط ليتمكن القطاع‬ ‫ز‬ ‫من احالل الواردات في أصناف ومنتجات جديدة، مشير إلى أن الصناعات المتوسطة يمكنيا‬ ‫ا‬ ‫تحيق أرباح أعمى من الصغي ة؛ بسبب الحاجة إلييا ولندرتيا في فمسطين بسبب ارتفاع تكمفة‬ ‫ر‬ ‫إنشاء المصانع.‬ ‫ويشدد عمى إمكانية االستم ار في دعم وانشاء مصانع تعتمد عمى الصناعات الصغي ة؛ بسبب‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫انخفاض حجم درجة المخاط ة فييا وامكانيتيا توفير فرص عمل لمعاطمين.‬ ‫ر‬ ‫62‬
  27. 27. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫ويوضح أن نيوض القطاع الصناعي الفمسطيني يمكن أن يساعد الفمسطينيين عمى االعتماد‬ ‫عمى المنتجات المحمية وانتياج سياسة احالل الواردات عمى أكبر قدر من المنتجات المستوردة،‬ ‫منوىا إلى وجود فرصة حقيقية لالستثمار في ىذا القطاع االقتصادي اليام51.‬ ‫ى أستاذ االقتصاد في جامعة ىر د. معين رجب أن الصناعة الفمسطينية بحاجة إلى مزيد‬ ‫األز‬ ‫وير‬ ‫من االستثما ات والتطوير ليا لتتمكن من تحقيق االكتفاء الذاتي في الكثير من السمع والمنتجات،‬ ‫ر‬ ‫نظر لزيادة الطمب عمييا من قبل المستيمكين.‬ ‫اً‬ ‫ويؤكد أنو من حق المستثمرين ال اغبين االستثمار في فمسطين الحصول عمى ضمانات لحماية‬ ‫ر‬ ‫اس تثما اتيم في القطاع الصناعي خاصة في ظل ضعف االستق ار، بسبب االحتالل اإلس ائيمي،‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ناصحاً الجيات الرسمية الفمسطينية بتأسيس صندوق ضمان يقدم تعويضات لممستثمرين في حال‬ ‫تعرض استثما اتيم ألي مكروه، وأن إقامة ىذا الصندوق يساىم في إعطاء المستثمرين درجة‬ ‫ر‬ ‫جيدة من األمان، مشير إلى أن إنشاء الصندوق يكون أسوة بشركات التأمين التي تمجأ إلى‬ ‫ا‬ ‫تعويض المستثمرين المحممين في حال التعرض ألي ضرر.‬ ‫ويوضح أن المستثمرين الخارجين يمكنيم االستثمار في مختمف أنواع الصناعة دون تحديد ع‬ ‫لنو‬ ‫بعينو؛ بسبب تعطل عدد من المصانع الفمسطينية خالل الحصار والحرب عمى قطاع غ ة،‬ ‫ز‬ ‫إضافة إلى ضعف الجانب الفمسطيني في الصناعات المتوسطة والكبي ة بسبب حاجتيا إلى أس‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫مال كبير61.‬ ‫50‬ ‫61‬ ‫عبد الفتاح أبو موسى، مقابمة ىاتفية، غ ة، 32 حزي ان/يونيو 3122.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫معين رجب، مقابمة ىاتفية، غ ة 32 حزي ان/ يونيو 3122.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫72‬
  28. 28. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫خاتمة وتوصيات:-‬ ‫1. إنياء االحتالل اإلس ائيمي بكافة أشكالو لممناطق الفمسطينية وبالتالي تحرير الصناعات‬ ‫ر‬ ‫الفمسطينية من القيود التي تقيدىا وتمنعيا من التطور والتقدم واضافة صناعات جديدة.‬ ‫2. وجود سمطة وطنية فمسطينية فاعمة تتمتع بكافة الصالحيات إلدا ة كل مصالح الشعب‬ ‫ر‬ ‫الفمسطيني وتعمل عمى إ الة التبعية والييمنة التي ما الت مفروضة من قبل االحتالل‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫اإلس ائيمي.‬ ‫ر‬ ‫3. العمل عمى إيجاد خطة تنموية فمسطينية شاممة فالتنمية في فمسطين ال يمكن أن تسير‬ ‫بدون تخطيط عممي شامل، لذلك ال بد من االىتمام بإقامة ىيئة تخطيط مركزية تكون‬ ‫قاد ة عمى تحديد أولويات المشاريع الصناعية المطموبة.‬ ‫ر‬ ‫4. حشد الطاقات والخب ات والكفاءات ورؤوس األموال الفمسطينية والعربية إلنشاء مناطق‬ ‫ر‬ ‫ي مالئم لذلك.‬ ‫صناعية من خالل توفير مناخ استثمار‬ ‫5. القيام بسن القوانين والتشريعات المختمفة التي تساعد عمى تنظيم الصناعات الفمسطينية‬ ‫واالستثما ات الجديدة بيذا القطاع.‬ ‫ر‬ ‫6. االىتمام بالبنية التحتية لالقتصاد الفمسطيني؛ ألنيا نقطة االرتكاز لعممية النيوض‬ ‫ىا.‬ ‫بالقطاع الصناعي خاصة وأن البنية التحتية منذ سنوات لم يتم تطوير‬ ‫7. تبني است اتيجية تصنيع مزدوجة تجمع بين است اتيجية احالل الواردات واست اتيجية‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تشجيع الصاد ات.‬ ‫ر‬ ‫8. تعزيز دور وز ة االقتصاد الوطني لدعم المنشآت الصناعية.‬ ‫ار‬ ‫9. ضرو ة إيجاد م اكز استشارية متخصصة تقدم المعمومات والنصح والمشو ة لممستثمرين‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بما يوفر ليم رؤى واضحة حول ظروف االستثمار عن طريق إنشاء حاضنات مثل‬ ‫حاضنات األعمال.‬ ‫21.‬ ‫التأكيد عمى أىمية دور الجياز المصرفي في دعم وتمويل قطاع الصناعة.‬ ‫82‬
  29. 29. ‫واقع القطاع الصناعي في فمسطين‬ ‫الم اجع:-‬ ‫ر‬ ‫1.‬ ‫طارق عابد، "تقييم دور الصناعات التحويمية في عممية التنمية االقتصادية في فمسطين- د اسة حالة "قطاع‬ ‫ر‬ ‫ة" 5002-0102، 2122، ص 23، ‪http://www.alazhar.edu.ps/library/allarchive.asp‬‬ ‫غز‬ ‫2.‬ ‫3.‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، الحسابات القومية الفمسطينية باألسعار الجارية والثابتة 7222-8222،‬ ‫الجياز المركز‬ ‫آذار /مارس 2122م، ص86-ص27، ‪www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، الحسابات القومية الفمسطينية باألسعار الجارية والثابتة 8222-9222،‬ ‫الجياز المركز‬ ‫أذار/ مارس 1122م، ص55-ص26، ‪www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫4.‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، الحسابات القومية الفمسطينية باألسعار الجارية والثابتة 2122-1122،‬ ‫الجياز المركز‬ ‫5.‬ ‫محمد نصر، دور القطاع الصناعي في التنمية االقتصادية الفمسطينية، معيد أبحاث السياسات االقتصادية‬ ‫كانون أول/ ديسمبر 2122م، ص34- ص25، ‪www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫الفمسطيني "ماس"، 2222، ص26-ص27، /‪http://www.pal-econ.org‬‬ ‫6.‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، السكان، دورية تحديث المؤشر، 3122، ‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫الجياز المركز‬ ‫7.‬ ‫ح االقتصادية 1122م، ص51- ص22،‬ ‫ي لإلحصاء الفمسطيني، "سمسمة المسو‬ ‫الجياز المركز‬ ‫‪http://www.pcbs.gov.ps‬‬ ‫8.‬ ‫بشير قفو، "األفاق التنموية لقطاع الصناعة الغذائية في فمسطين"، د اسة ماجستير، 6222م، ص26-ص 76،‬ ‫ر‬ ‫9.‬ ‫سامي أبو ظريفة، "المشاكل التي تواجه القطاع الصناعي"، 6222م ، ص3-ص5،‬ ‫01.‬ ‫محمد القد ة، "أثر االستثمار في المدن الصناعية في فمسطين عمى توفير فرص العمل، د اسة ماجستير، 7222،‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫11.‬ ‫21.‬ ‫/‪http://www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫/‪www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫ص23- ص 53، /‪www.iugaza.edu.ps/ar‬‬ ‫وز ة التخطيط الفمسطينية، تقرير حول المخطط القطاعي- قطاع التجا ة والصناعة 2122-22122، ص7-‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ص21.‬ ‫عبد الفتاح أبو موسى، مدير عام الصناعة في وز ة االقتصاد الفمسطينية – غ ة، مؤتمر صحفي،‬ ‫ز‬ ‫ار‬ ‫32/21/2122.‬ ‫31.‬ ‫عبد الفتاح أبو موسى، مقابمة ىاتفية، غ ة، 32 حز ان/يونيو 3122.‬ ‫ير‬ ‫ز‬ ‫41.‬ ‫معين جب، مقابمة ىاتفية، غ ة 32 حزي ان/ يونيو 3122.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫92‬

×