Your SlideShare is downloading. ×
0
×
Saving this for later? Get the SlideShare app to save on your phone or tablet. Read anywhere, anytime – even offline.
Text the download link to your phone
Standard text messaging rates apply

What you need to know about Mentoring - Private Sector Qatar Article Feb 2013 - Arabic

167

Published on

0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total Views
167
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
2
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

Report content
Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫نصائح األعمال‬ ‫■ ■مرحلة اإلنطالق، هي املرحلة التي ينتقل فيها العمل من‬ ‫أعمالهم وجهودهم الشخصية. ويتم ذلك على امتداد السنة،‬ ‫ّ‬ ‫التصور إلى مرحلة اإلنطالق التي تُعرف أيضا ً بـ”عصاء الهوكي”.‬ ‫ّ‬ ‫عبر التوظيف، التدريب، وربط املرشدين برواد األعمال في عالقات‬ ‫ّ‬ ‫يتطلب الوصول إلى هذه املرحلة اإلستعانة بعوامل غير ملموسة‬ ‫ّ‬ ‫توجيهية جتارية، من خالل األعمال الفريدة وبرامج اإلرشاد التي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫مثل قدرة رائد األعمال، مركزه ومهاراته اإلجتماعية. هذا يلخص‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ال مثيل لها. تسعى مؤسسة ماوكلي من خالل هذه العالقات‬ ‫ما يدعوه العلماء “رأس املال البشري”، الذي يتساوى لدى تطبيقه‬ ‫التوجيهية إلى تشجيع النمو الدائم لألعمال التجارية فضالً عن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫على ريادة األعمال، مع القدرة الرئيسية لتقييم اخملاطر بدقة‬ ‫ّ‬ ‫التنمية االجتماعية واالقتصادية.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫والتخاذ القرارات بناء على هذا التقييم. لذلك، فال بد من وجود‬ ‫ّ‬ ‫عناصر مثل الثقة، الوعي واحلكم الذاتي باعتبارها مهارات‬ ‫منذ إطالقها، أجرت ماوكلي 03 برنامجا ً “لتجربة ماوكلي‬ ‫أساسية. كما يساهم تواجد صاحب عمل ذي خبرة أو خبير‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لإلرشاد” في كل من األردن، لبنان، سوريا، فلسطني، اجلزائر،‬ ‫مدرب إلى جانبكم بتوجيه وتطوير هذه القدرات ويساعدكم على‬ ‫ّ‬ ‫واململكة املتحدة. في نوفمبر 2102، أطلقت ماوكلي أول برنامج‬ ‫ّ‬ ‫مواجهة التحديات بشكل مختلف.‬ ‫لها في قطر، بالتعاون مع شريكتها احمللية “مؤسسة قطر”.‬ ‫ّ‬ ‫■ ■مرحلة النمو، هي املرحلة التي ينتقل فيها العمل من حيز‬ ‫ّ‬ ‫وقد شهد هذا البرنامج الذي كان برعاية برودبنت نورمان ومركز‬ ‫التحقيق إلى التطور املستمر. تُعتبر مرحلة منو األعمال كظاهرة‬ ‫ّ‬ ‫التنمية االجتماعية (‪ ،)SDC‬شراكة بني ثمانية رجال أعمال‬ ‫ّ‬ ‫موثقة لكنها ليست علما ً دقيقا ً. ومع مناذج األعمال واجتاهات‬ ‫معظمهم قطريون وثمانية مرشدين من قطر، األردن، مصر،‬ ‫الصناعة اجلديدة التي تغير حالة منوذج النمو التقليدية، فإن‬ ‫ّ‬ ‫الهند، اجنلترا وايرلندا، يتمتعون بكفاءات عالية ولديهم خبرة‬ ‫ّ‬ ‫الشيء الوحيد املؤكد هو أن هذه املرحلة جتلب لرجال األعمال‬ ‫في منطقة الشرق األوسط وشمال افريقيا.‬ ‫املكافآت والتحديات على حد سواء في ظل تغير أعمالهم. يفشل‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫العديد من أصحاب املشاريع في أخذ ذلك في اإلعتبار، ومبجرد أن‬ ‫في محاولة لزيادة النمو ومعدل جناح أصحاب املشاريع الصغيرة‬ ‫ّ‬ ‫يبدأوا بجني األرباح، فتختلف املهارات املطلوبة لتطوير األعمال‬ ‫في الشركات الصغيرة واملتوسطة، أجرت ماوكلي ثالثة برامج‬ ‫عليك أن تعرف!‬ ‫اختالفا جوهريا ً عن تلك املطلوبة في مرحلة اإلنطالق. ميكن‬ ‫تركز على إرشاد أصحاب املشاريع الصغيرة، من بينها برنامج في‬ ‫ّ‬ ‫للمرشد أن يساعد رائد األعمال على معرفة نقاط القّ وة والضعف‬ ‫مصر بالتعاون مع صلتك وجمعية رجال األعمال في اإلسكندرية،‬ ‫ّ‬ ‫التي يتمتّع بها وعلى حتديد القيود التالية التي يجوز فرضها على‬ ‫وفي األردن بالتعاون مع شركة األهلي للتأجير التمويلي، التابعة‬ ‫األعمال التجارية، لكنه يصعب على املرء أن يقوم بهذا التقييم‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫للبنك األهلي األردني. متكنت ماوكلي من خالل كل البرامج‬ ‫الذاتي مبفرده. وقد يساعده املرشد أيضا ً على معرفة أنه قد ال‬ ‫التي أجرتها على ربط أكثر من 052 مرشدا ً مع 022 مسؤوال ً‬ ‫يكون الشخص األنسب لقيادة الشركة.‬ ‫عن املشاريع اجلديدة وتلك التي تنمو تدريجيا ً و 03 مسؤوال ً‬ ‫تعتبر مؤسسة ماوكلي أن التوجيه هو “ما يُقال لك من قبل أحد األشخاص وليس بالضرورة ما تُريد أن‬ ‫■ ■مرحلة النجاح، وهي مرحلة يصعب الوصول إليها بحيث أنه‬ ‫عن املشاريع الصغيرة. وفي عام 2102 تضاعف حجم خريجي‬ ‫تسمعه إنما ما تحتاج أن تعرفه”. على أساس المبادرات الواسعة لمؤسسة ماوكلي في منطقة الشرق‬ ‫بعدما ينجح رائد األعمال في إمتام املرحلتني السابقتني، يصل إلى‬ ‫ماوكلي، وهو يتجاوز اآلن 045.‬ ‫األوسط، تطلعنا كاثلين بيري، مديرة األعمال التجارية لدول مجلس التعاون الخليجي وشمال أفريقيا لدى‬ ‫مرحلة من “الغطرسة” أو “التكبر”. عند هذه النقطة، يصبح كل‬ ‫ما يطمح إليه رواد األعمال معرضا ً للخطر، ألنهم يفقدون القدرة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫كنتيجة لهذا التقدم، نالت ماوكلي جائزة محمد بن راشد لدعم‬ ‫ّ‬ ‫مؤسسة ماوكلي على أهميّة وقدرة التوجيه.‬ ‫مشاريع الشباب عن أفضل شبكة توجيه في العالم العربي، في‬ ‫ديسمبر 2102.‬ ‫الدول التي تشملها برامج ماوكلي‬ ‫ما هو التوجيه؟‬ ‫هناك طريقة رئيسية ملواجهة هذا التحدي الكبير وهي من‬ ‫ّ‬ ‫يبلغ معدل البطالة بني الشباب في منطقة الشرق األوسط‬ ‫تشير كاثلني بيري، مديرة األعمال التجارية لدول مجلس التعاون‬ ‫خالل حضانة، تطوير ودعم ريادة األعمال املستدامة واملؤسسات‬ ‫وشمال أفريقيا حالياً، ٪72 (الذين تتراوح أعمارهم بني 53-81‬ ‫اخلليجي وشمال أفريقيا لدى مؤسسة ماوكلي إلى أن “املرشد هو‬ ‫الصغيرة واملتوسطة.‬ ‫سنة) وهو األعلى عاملياً، و لألسف، يزداد هذا الوضع سوءا ً. ال بد‬ ‫ّ‬ ‫الشخص الذي يقف قربك في عالقة وطيدة ويعمل معك بهدف‬ ‫من تأمني 05 - 08 مليون فرصة عمل خالل العشر سنوات املقبلة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫أن ميكنك من تطوير قدراتك القيادية، آخذا ً بعني اإلعتبار قابلية‬ ‫العوامل األساسية من أجل تهيئة بيئة مؤاتية لتنمية املشاريع‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫للحفاظ على املستويات احلالية للبطالة، وهذا يتطلب زيادة‬ ‫ّ‬ ‫صنع العمليات والقرارات. يقوم بذلك من خالل العمل كمستمع،‬ ‫ّ‬ ‫اخلاصة، هي التالية:‬ ‫نسبة فرص العمل املتاحة ٪04 (مراقب السعودية، البنك الدولي‬ ‫ّ‬ ‫وصديق ال يقول لك ما عليك القيام به إمنا يزودك بالطموح واألمل‬ ‫ّ‬ ‫■ ■تعزيز األطر التنظيمية‬ ‫ّ‬ ‫2102)، األمر الذي يصعب حتقيقه.‬ ‫ويعطيك دافعا ً لالستمرار”.‬ ‫■ ■الوصول إلى البنية التحتية‬ ‫ّ‬ ‫■ ■احلصول على رأس املال‬ ‫ملاذا هو بالغ األهميّة؟‬ ‫■ ■احلصول على مهارات التدريب والتوجيه املناسبة‬ ‫كاثلني بيري هي مديرة األعمال التجارية لدول مجلس التعاون اخلليجي وشمال‬ ‫ّ‬ ‫في كل مسيرة رياد ية يخوضها رجل األعمال، ينمو فيها عمله‬ ‫ّ‬ ‫أفريقيا ومديرة التسويق واالتصاالت لدى مؤسسة ماوكلي. حازت كاثلني‬ ‫ملدى احلياة من خالل اإلشراف والتوجيه الذي يناله، كما تكون‬ ‫ومن هذا املنطلق، تأسست ماوكلي في عام 8002.‬ ‫على شهادة البكالوريوس في إدارة األعمال واجلودة من جامعة نوتنغهام ترنت‬ ‫جتربة يسترشد بها رجل األعمال نفسه. وكنتيجة لذلك،‬ ‫لألعمال، وشاركت في العديد من دورات التعليمية في كلية وارتون إلدارة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫األعمال، كلية كولومبيا لألعمال، وكلية ستيرن لألعمال بجامعة نيويورك‬ ‫غالبا ً ما يتطلب إتقان ريادة األعمال املرور مبراحل متميزة‬ ‫ّ‬ ‫مؤسسة ماوكلي احلائزة على عدة جوائز، هي منظمة لإلرشاد‬ ‫ّ‬ ‫وجامعة ‪ .INSEAD‬بعد أن عملت ضمن مؤسسات وشركات مبتدئة، أصبحت‬ ‫للنمو والتطو ر.‬ ‫ّ‬ ‫مقرها في اململكة املتّحدة، تسعى إلى تعزيز اإلرشاد بهدف‬ ‫ّ‬ ‫تعي بقوة تفاصيل قطاع الشركات الصغيرة واملتوسطة والتحديات التي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫دعم ريادة األعمال وتنمية املهارات القيادية. وبتركيز خاص على‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫يواجهها كل من هذه الشركات ورواد األعمال اليوم لدى إعداد وتطوير أعمالهم،‬ ‫ّ‬ ‫إن املراحل الثالث األكثر صعوبة، والتي بحسب ماوكلي يحتاج رائد‬ ‫منطقة الشرق األوسط، تؤمن ماوكلي مجموعة من املرشدين‬ ‫وكذلك لديها معرفة واسعة عن ضرورة التوجيه وفوائده. ميكنكم التواصل مع‬ ‫كاثلني عبر بريدها اإللكتروني: ‪.kathleen.bury@mowgli.org.uk‬‬ ‫األعمال خاللها إلى اللجؤ إلى مرشد بارع، هي التالية:‬ ‫ّ‬ ‫املدر بني على إلهام ودعم أصحاب املشاريع ومتكينهم من حتقيق‬ ‫ّ‬‫72‬ ‫فبراير 3102‬ ‫62‬
  • 2. ‫نصائح األعمال‬ ‫على التشكيك في دوافع جناحهم. ويعتبرون أن النجاح مضمون‬ ‫المراحل الثالث التي يخوضها رواد‬ ‫ّ‬ ‫فيقومون بإهمال أعمالهم، ويرفضون مثالً التجديد، يتجاهلون‬ ‫النجاح‬ ‫األعمال ضمن برامج اإلرشاد‬ ‫اخملاطر ويصبحون شرسني في السعي لتحقيق املزيد من األمور.‬ ‫ّ‬ ‫هناك العديد من رواد األعمال الناجحني الذين جتنبوا الغطرسة‬ ‫ّ‬ ‫وامللل، من بينهم ريتشارد برانسون وديفيد باكارد، الذين اختارا أن‬ ‫يحيطا أنفسهما بالناس، واعترفا بشكل مستمر بجهود اآلخرين‬ ‫وبأهمية الفريق والعمل اجلماعي. ميكن للمرشد أن يقدم إنتقادات‬ ‫ّ‬ ‫بناءة أو حتى أن يبقى على حياد حيث ال يحتاج رائد األعمال أن‬ ‫التأسيس‬ ‫يدعي أنه ال يقهر كما ميكنه أيضا ً مساعدته إليجاد فرص جديدة‬ ‫ّ‬ ‫للتعلم، أم يوفر له عالجا ً للراحة الفكرية.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫النمو‬ ‫نظرا ً حلداثة ريادة األعمال في املنطقة نسبياً، فإن معظم رواد‬ ‫ّ‬ ‫األعمال، ضمن مجموعة ماوكلي، يعملون في مرحلتي االنطالق‬ ‫والنمو.‬ ‫بعد إنهاء البرنامج، أشارت بيانات مؤسسة ماوكلي إلى ما يلي:‬ ‫■ ■ينتج كل رائد أعمال يتلقى التوجيه من ماوكلي معدل 2 – 3‬ ‫أعمال خالل السنة األولى، ويبدو أن هذا اإلجتاه سيواصل مساره.‬‫مع تركيز خاص على منطقة الشرق األوسط، تؤمن‬ ‫■ ■ينصح %09 من رواد األعمال الرواد اآلخرين باختبار جتربة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ماوكلي مجموعة من المرشدين المد ر ّبين على‬ ‫ماوكلي لإلرشاد‬ ‫■ ■يقول %08 من الرواد إن التوجيه ساعدهم على زيادة الثقة‬ ‫ّ‬ ‫إلهام ودعم أصحاب المشاريع وتمكينهم من‬ ‫في صنع القرارات إلدارة أعمالهم‬ ‫تحقيق أعمالهم وجهودهم الشخصيّة‬ ‫■ ■يشير %08 من الرواد إلى أنهم يرغبون في مواصلة عالقة‬ ‫ّ‬ ‫التوجيه مع ماوكلي بعد إنتهاء برنامج اإلرشاد الذي استمر على‬ ‫مدار السنة‬ ‫■ ■يقول ٪57 من الرواد إن مرشدهم اخلاص قد ساعدهم في‬ ‫ّ‬ ‫تصدي الشكوك الشخصية في إدارة أعمالهم كما ساعدهم‬ ‫ّ‬ ‫■ ■قال ٪08 من الرواد إن جتربتهم كانت مفيدة جداً، وأنهم‬ ‫ّ‬ ‫على فهم كيفية نقل أعمالهم إلى مرحلة النمو املقبلة‬ ‫ينصحون املعنيني اآلخرين بخوض هذه التجربة‬ ‫■ ■يقول %07 من الرواد إنهم يرغبون في أن يصبحوا مرشدين‬ ‫ّ‬ ‫■ ■قال ٪08 من الرواد إن مشاركتهم في البرنامج ساهمت في‬ ‫ّ‬ ‫لدى مؤسسة ماوكلي أو أن يرشدوا اآلخرين في مجتمعهم‬ ‫حتسني مهاراتهم في االستماع لالخرين وتفهمهم‬ ‫كنتيجة لتجربتهم مع ماوكلي‬ ‫■ ■قال %55 من الرواد إن املهارات التي اكتسبوها، مفيدة في‬ ‫ّ‬ ‫■ ■يشير %05 من الرواد إلى أنهم وسعوا نطاق تقدمي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫محيطهم املهني، من حيث التعامل مع كل من الزمالء واملوظفني‬ ‫منتجاتهم وقائمة عمالئهم كما أبرموا املزيد من العقود حتت‬ ‫والعمالء.‬ ‫إشراف اإلرشاد املقدم من ماوكلي وهم يتوقعون ارتفاعا ً باألرباح‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫في نهاية السنة املالية املقبلة، مقارنة بالعام السابق.‬ ‫ّ‬ ‫من الواضح أن فرص النمو والنجاح تزداد من خالل توفير التوجيه‬ ‫الالزم واملتني لرواد األعمال.‬ ‫ّ‬ ‫ومع ذلك، ال يستفيد رواد األعمال وحدهم من برامج اإلرشاد هذه، إمنا‬ ‫ّ‬ ‫يستفيد املرشدون أيضا ً من خالل تنمية مهاراتهم القيادية وتطويرها.‬ ‫ّ‬ ‫ومع ذلك، فإن الفوائد تتجاوز دعم روح املبادرة، في حني يسمح‬ ‫اإلرشاد بتطوير مختلف النماذج القيادية ويسهّ ل تطبيقها.‬ ‫ّ‬ ‫تُعتبر عملية التعلم أيضا ً فترة من الوعي واإلكتشاف الذاتي‬ ‫بالنسبة للمرشدين، وهي تنتج في تطوير الكفاءات اجلديدة التي‬ ‫يُعرف توني بيري، مؤسس ماوكلي وعضو مجلس األمناء، مفهوم‬ ‫ّ‬ ‫ميكن تطبيقها في كافة اجملاالت ضمن حياتهم الشخصية واملهنية.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫القيادة بالقول: “تقدمي اخلدمات هو قيادة بحد ذاتها”. ويضيف،‬ ‫ّ‬ ‫“حني أقدم لك اخلدمات وتتبعني، فعندها أصبح قائدا ً. إن أروع‬ ‫ّ‬ ‫بعد االنتهاء من البرنامج:‬ ‫هدية ميكن للمرء أن يقدمها لآلخرين هي تكريس وقته لهم بهدف‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫■ ■قال %09 من الرواد إنهم يسعون لنيل مزيد من فرص‬ ‫ّ‬ ‫إرشادهم. ومن ال ميكنه إرشاد اآلخرين، لن يستطيع القيادة”.‬ ‫اإلرشاد في املستقبل‬ ‫82‬

×