آداب تلاوة القرآن الكريم <ul><li>.. ( ويجيء القرآن يوم القيامة فيقول يارب حلّه ، فيُلْبس تاج الكرامة ، ثم يقول يارب زدهُ ،...
<ul><li>الإخلاص لله سبحانه وتعالى  :   </li></ul><ul><li>(  إن الله إذا كان يوم القيامة ينزل إلى العباد ليقضي بينهم وكل أم...
<ul><li>2- أن يتلوَه على طهارة  :  </li></ul><ul><li>ولاشك أن تِلاوته على طهارة أفضل ، وإن حصل الخلاف  بين أهل العلم في حك...
<ul><li>3- التسوك   :  </li></ul><ul><li>إذا تسوّك أحدُكم ثم قام يقرأ طاف به الملك يستمع القرآن حتى يجعل فاه على فيه فلا ت...
<ul><li>4- الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم :  </li></ul><ul><li>لأن الله تعالى قال   فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من ا...
<ul><li>5-  البسملة :  </li></ul><ul><li>على القارئ أن يحافظ على قراءة البسملة أولَ كلِ سورة غير سورة  &quot; براءة  &quot...
<ul><li>6-  ترتيل القرآن  :  </li></ul><ul><li>لأن الله قال     ورتل القرآن  ترتيلا   .  ونعتَت أم سلمة قراءة رسول الله ...
<ul><li>7-  تحسين الصوت بالقرآن  :  </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم  :( حسنوا القرآن بأصواتكم ، فإن الصوت الحسن...
<ul><li>8-  أن يتغنى بالقرآن  :  </li></ul><ul><li>وهذا تابع  لما ذُكر من تحسين الصوت به  .  فإن النبي صلى الله عليه وسلم ...
<ul><li>9-  إذا نعس كفّ عن القراءة  :  </li></ul><ul><li>فقد روى أحمد ومسلم وغيرهما ، عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه ...
<ul><li>10-   الإعتناء بالسور التي لها فضل والإكثار من قراءتها   :  </li></ul><ul><li>فإن النبي صلىالله عليه وسلم قال  : (...
<ul><li>11-  أن لايقرأ القرآن في أقل من ثلاثة أيام  : </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم  : ( لا يفقهُ من قرأ القر...
<ul><li>12-  البكاء عند تلاوة القرآن الكريم  :  </li></ul><ul><li>لقوله تعالى ممتدحاً المؤمنين  :    ويخرون للأذقان يبكون...
<ul><li>13-  السعي إلى حفظه  :  </li></ul><ul><li>على المسلم أن يسعى إلى حفظ كتاب ربّه وتكراره ، لأنه أعون على التدبر، كما...
<ul><li>14-  أن لا يقرأ القرآن في الركوع والسجود  :  </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح  :(  أيها...
<ul><li>15-  إذا مرَّ بآية فيها تسبيح سبَّح، وإذا مرَّ بسؤال سأل، وإذا مر بتعوذ تعوَّذ   </li></ul><ul><li>عن حذيفة رضي ال...
<ul><li>النهاية </li></ul><ul><li>موقع المأوى الإسلامي </li></ul><ul><li>www.almawa.net </li></ul>
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

آداب تلاوة القرآن الكريم

2,441 views
2,134 views

Published on

0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total views
2,441
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
2
Actions
Shares
0
Downloads
60
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

آداب تلاوة القرآن الكريم

  1. 1. آداب تلاوة القرآن الكريم <ul><li>.. ( ويجيء القرآن يوم القيامة فيقول يارب حلّه ، فيُلْبس تاج الكرامة ، ثم يقول يارب زدهُ ، فيُلبس حلة الكرامة ، ثم يقول يارب إرض عنه فيرضى عنه ، فيقول إقرأ وارق ، ويُزاد بكل آيةٍ حسنة ) رواه الترمذي وهو حديث حسن </li></ul>
  2. 2. <ul><li>الإخلاص لله سبحانه وتعالى : </li></ul><ul><li>( إن الله إذا كان يوم القيامة ينزل إلى العباد ليقضي بينهم وكل أمة جاثية ، فأول من يدعوا به رجل جمع القرآن ، ورجل قتل في سبيل الله ، ورجل كثير المال، فيقول الله للقارئ : ألم أعلمك ما أنزلتُ على رسولي ؟ ! قال : بلى يارب . قال : فماذا عملت بما علمت ؟ ! قال : كنت أقومُ به آناء الليل وآناء النهار . فيقول الله له : كذبت ، وتقول له الملائكة : كذبت . ويقول الله له : بل أردت أن يقال فلان قارئ ، فقد قيل ذلك – أخذت أجرك في الدنيا .. أخذت أجرك في الدنيا ثم يُسحب به إلى النار ) أخرجه الترمذي برقم (2382) وصححه الألباني في صحيح سنن الترمذي (2502) . </li></ul>
  3. 3. <ul><li>2- أن يتلوَه على طهارة : </li></ul><ul><li>ولاشك أن تِلاوته على طهارة أفضل ، وإن حصل الخلاف بين أهل العلم في حكم الطهارة لِتلاوة القرآن ، أو لمسّ المصحف ، أما بالنسبة للتلاوة فلاشك أن مجرد التلاوة بدون مس المصحف لا يشترط لها الطهارة ، بمعنى زوال الحدث الأصغر والأكبر معاً ، وإنما إذا كان على جنابة فإنّه لا يقرأ حتى يغتسل فُعذره يزول بخلاف عذر الحائض التي تمكث وقتاً لا تستطيع أن تُزيل عذرها وليس ذلك بيدها . </li></ul>
  4. 4. <ul><li>3- التسوك : </li></ul><ul><li>إذا تسوّك أحدُكم ثم قام يقرأ طاف به الملك يستمع القرآن حتى يجعل فاه على فيه فلا تخرج آية من فيه إلاّ في فيّ الملك ) أخرجه أحمد ( الفتح الرباني ) (18/64) وحسن إسناده الألباني في إرواء الغليل (2/53) . </li></ul><ul><li>وهذا الحديث صححه الشيخ ناصر وغيره، فمن فوائد السواك لقاريء القرآن أنه لا يخرج من فمه أذى يؤذي الملك، فلا يقرأ آيةً إلا دخلت في فم الملك، وأن الملك يضع فاه على فم قارئ القرآن القائم بالليل . </li></ul>
  5. 5. <ul><li>4- الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم : </li></ul><ul><li>لأن الله تعالى قال  فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم  [ النحل :98] والمعنى : إذا أردت القراءة . قال بعض أهل العلم : يجب التعوّذ عند قراءة القرآن لظاهر الأمر ، وجمهور العلماء على استحباب ذلك . </li></ul><ul><li>ومن أفضل الصيغ : أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه . كما ثبت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم </li></ul>
  6. 6. <ul><li>5- البسملة : </li></ul><ul><li>على القارئ أن يحافظ على قراءة البسملة أولَ كلِ سورة غير سورة &quot; براءة &quot; فقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعرفُ انقضاء السورة بابتداء السورة التي تليها بالبسملة ، إلا في موضع واحد وهو ما بين الأنفال وبراءة فإن الصحابة تركوهما بغير بسملةٍ بينهما ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم توفي ولم يبيّن لهم هل براءة والأنفال سورة واحدة أم لا ؟ فلو وضعوا البسملة صارتا سورتين منفصلتين ، وإذا لم يضعوها توهم الناس أنهما سورة واحدة ، فتركوهما بهذا الشكل الموجود الآن . </li></ul><ul><li>رواه ابو داود في كتاب الصلاة برقم (782) وصححه الألباني في صحيح ابو داود برقم (707) . </li></ul>
  7. 7. <ul><li>6- ترتيل القرآن : </li></ul><ul><li>لأن الله قال  ورتل القرآن ترتيلا  . ونعتَت أم سلمة قراءة رسول الله صلى الله عليه وسلم بأنها قراءة مفصّلةً حرفاً حرفاً [1] </li></ul><ul><li>وفي البخاري عن أنس أنه سئل عن قراءة النبي صلى الله عليه وسلم فقال : كانت مداً . ثم قراً : &quot; بسم الله الرحمن الرحيم &quot; ، يمدّ &quot; اللّه &quot;- يعني المدّ الطبيعي حركتين - ويمد &quot; الرحمن &quot; ويمد &quot; الرحيم &quot; [2] وفي الصحيحين عن ابن مسعود أن رجلا قال له : إني أقرأ المفصلة في ركعة واحدة ، فقال هذاً كهذّ الشعر؟ ! [3] – ينكر عليه يعني الإسراع في القراءة – إن قوماً يقرءون القرآن لا يجاوز تراقيهم ، ولكن إذا وقع في القلب فرسخ فيه نفع وقال ابن مسعود كما أخرج الآجودي : لا تنثروه نثر الدقل – يعني التمر الرديء - ولا تهذّوه كهذّ ا لشعر، قفوا عند عجائبه وحرّكوا به القلوب ، ولا يكن همّ أحدكم آخر السورة </li></ul><ul><li>1- أخرجه ابو داود برقم (1466) كتاب الصلاة وضعفه الألباني في ضعيف سنن أبي داود وفي ضعيف سنن النسائي برقم (100) . </li></ul><ul><li>2- أخرجه البخاري في كتاب فضائل القرآن برقم (5046) عن أنس . </li></ul><ul><li>3- أخرجه البخاري في كتاب فضائل القرآن برقم (4996) ومسلم في كتاب صلاة المسافرين (1905) . </li></ul>
  8. 8. <ul><li>7- تحسين الصوت بالقرآن : </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم :( حسنوا القرآن بأصواتكم ، فإن الصوت الحسن يزيد القرآن حسناً ) [1] </li></ul><ul><li>وفي رواية :( حسنُ الصوت زينة القرآن ) [2] وكلاهما حديثان صحيحان عن النبي صلى الله عليه وسلم . فتحسين الصوت : يعني تجميلهُ وتزيينهُ والإعتناءُ به و الإ بداعُ فيه </li></ul><ul><li>1 رواه ابو داود في كتاب الصلاة وهو في صحيح الجامع برقم (3145) . </li></ul><ul><li>2- أخرجه الطبراني في الكبير (10023) وفي صحيح الجامع حسنه برقم (3144) . </li></ul>
  9. 9. <ul><li>8- أن يتغنى بالقرآن : </li></ul><ul><li>وهذا تابع لما ذُكر من تحسين الصوت به . فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال :( ليس منا من لم يتغن بالقرآن ) [1] وكذلك حديث :( ما أذن الله لشيء ما أذن لنبي حسن الصوت بالقرآن يتغنى به ) [2] فالتغني بالقرآن من آداب التلاوة ومستحباتها، فمعنى التغني : تحسين الصوت . </li></ul><ul><li>1- أخرجه أبو داود برقم (1469) وفي صحيح الجامع برقم (5442) . </li></ul><ul><li>2- أخرجه البخاري في فضائل القرآن برقم (5023) . </li></ul>
  10. 10. <ul><li>9- إذا نعس كفّ عن القراءة : </li></ul><ul><li>فقد روى أحمد ومسلم وغيرهما ، عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :( إذا قام أحدكم من الليل ، فاستُعجِم القرآن على لسانه ، فلم يدر ما يقول فليضطجع ) [1] ، يعني : يذهب وينام لئلا يخلط القرآن بغيره ، أوتلتبس عليه الآيات ، فيقدم ويؤخر ، أويهذي ويذكر حروفاً ليست فيه ، ونحو ذلك مما يفعله النعسان ، فإذا نعسَ فإن عليه أن يذهبَ وينام . </li></ul><ul><li>1- أخرجه مسلم في كتاب صلاة المسافرين (1833) . </li></ul>
  11. 11. <ul><li>10- الإعتناء بالسور التي لها فضل والإكثار من قراءتها : </li></ul><ul><li>فإن النبي صلىالله عليه وسلم قال : ( أيعجز أحدكم أن يقرأ ثلث القرآن في ليلة فإنه من قرأ قل هو الله أحد . الله الصمد في ليلة . فقد قرأ ليلته ثُلث القرآن ) [1] وفي رواية أنه قال : ( أحشدوا فإني سأقرأ عليكم ثلث القرآن ، ثم قرأ عليهم سورة قل هو الله أحد ) [2] فإذاً المتابعة والإعتناء بالآيات أو السور التي فيها فضل عظيم وأجر مضاعف مما ينبغي لتالي القرآن الكريم أن يحرص عليه . 1- أخرجه أحمد &quot; الفتح الرباني &quot; (18/346) باختلاف يسير . </li></ul><ul><li>2- أخرجه مسلم برقم (1385) . </li></ul>
  12. 12. <ul><li>11- أن لايقرأ القرآن في أقل من ثلاثة أيام : </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا يفقهُ من قرأ القرآن في أقل من ثلاث ) [1] ، كما روى ذلك أبو داود والترمذي وابن ماجه عن ابن عمر مرفوعاً . </li></ul><ul><li>ولكنّ استعراض القرآن الكريم كاملاً للبحث عن دليل معين إستعراضاً كما فعل الشافعي - رحمه الله - حيث استعرض القرآن في ليلة يبحث عن دليل الإجماع في أقل من ثلاث ليالي، فهذا لا بأس به ولا يُسمى تلاوة ، ولا تُطبق عليه أحكام التلاوة وآدابها 1- رواه ابوداود في كتاب الصلاة برقم (1394) وأخرجه الترمذي برقم (2950) وقال حسن صحيح وهو في الصحيحة 5/601. </li></ul>
  13. 13. <ul><li>12- البكاء عند تلاوة القرآن الكريم : </li></ul><ul><li>لقوله تعالى ممتدحاً المؤمنين :  ويخرون للأذقان يبكون ويزيدهم خشوعا  ، ولأن النبي صلى الله عليه وسلم لما أمر ابن مسعود أن يقرأ التفت إليه ابن مسعود فإذا عيناه تذرفان عليه الصلاة والسلام [1] . </li></ul><ul><li>والبكاء عند قراءة القرآن دليل خشوع إذا كان بكاءً صادقاً . فإن البكاء على أنواع : منه مايكون بكاء رحمة ورقّة .. ومنه مايكون بكاء خوفٍ وخشية .. منه مايكون بكاء محبة وشوق .. منه ما يكون بكاءً من الفرح والسرور </li></ul><ul><li>1- أخرجه البخاري كتاب فضائل القرآن برقم 5049 ومسلم كتاب الصلاة برقم 1846. </li></ul>
  14. 14. <ul><li>13- السعي إلى حفظه : </li></ul><ul><li>على المسلم أن يسعى إلى حفظ كتاب ربّه وتكراره ، لأنه أعون على التدبر، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إذا جُمع القرآن في إهاب لم يحرقه الله بالنار ) [1] . والإهاب : الجلد ، والمقصود جسد الحافظ . فحفظ كتاب الله من أسباب التحريم على النار . </li></ul><ul><li>1- مشكاة المصابيح رقم 2140 وحسنه الألباني في صحيح الجامع برقم 5266. </li></ul>
  15. 15. <ul><li>14- أن لا يقرأ القرآن في الركوع والسجود : </li></ul><ul><li>لقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح :( أيهاالناس : إنه لم يبق من مبشرات النبوه إلآ الرؤيا الصالحه ، يراها المسلم أوترى له ، ألاوإني نهيت أن أقرأ القرآن راكعأ أوساجداً ، فأما الركوع فعظموا فيه الرب ، وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم ) [1] وقد ذكرنا علة هذا ماذكره شيخ الاسلام - رحمه الله - أنَّ الركوع والسجود من مواضِع الذل ، فلا ينبغي أن يقرأ القرآن في مواضع الذل ، وإنما فيه تسبيح .. تسبيح الله سبحانه وتعالى </li></ul><ul><li>1- أخرجه مسلم في كتاب صلاة المسافرين برقم (1074) . </li></ul>
  16. 16. <ul><li>15- إذا مرَّ بآية فيها تسبيح سبَّح، وإذا مرَّ بسؤال سأل، وإذا مر بتعوذ تعوَّذ </li></ul><ul><li>عن حذيفة رضي الله عنه قال : صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات ليلة، فافتتح بالبقرة، فقلت يركع عند المائة، ثم مضى، فقلتُ يصلي بها في ركعة، فمضى، ثم افتتح النساء فقرأها، ثم افتتح آل عمران فقرأها يقرأ مترسلاً، إذا مرَّ بآية فيها تسبيح سبَّح، وإذا مرَّ بسؤال سأل، وإذا مر بتعوذ تعوَّذ [ رواه مسلم ]. </li></ul>
  17. 17. <ul><li>النهاية </li></ul><ul><li>موقع المأوى الإسلامي </li></ul><ul><li>www.almawa.net </li></ul>

×