Your SlideShare is downloading. ×
‫(معهد الدوحة)‬                                ‫ثلدير موكف‬‫الخدخل الػظىسي الغسبي ومظخلبل لُبُا‬
‫الدوحة، آذار/ مارس – 2201‬                                                           ‫ثلدير موكف‬‫حلوق النشر والطبع محفوظ...
‫ثلدير موكف‬                                                             ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬         ...
‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬                                   ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬          ...
‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬                                   ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬        ‫ّ...
‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬                                   ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬          ...
‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬                                 ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬            ...
‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬                                        ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬     ...
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

تقدير موقف حول ليبيا

882

Published on

1 Comment
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total Views
882
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
17
Comments
1
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

Transcript of "تقدير موقف حول ليبيا"

  1. 1. ‫(معهد الدوحة)‬ ‫ثلدير موكف‬‫الخدخل الػظىسي الغسبي ومظخلبل لُبُا‬
  2. 2. ‫الدوحة، آذار/ مارس – 2201‬ ‫ثلدير موكف‬‫حلوق النشر والطبع محفوظة للمركز العربي لألبحاث ودراشة الصياشات © 2201‬
  3. 3. ‫ثلدير موكف‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ‬ ‫ؤزاز كساز مجلع ألامً الدولي زكم 1973 اللاض ي بفسع خظس حىي غلى لُبُا والىكف الفىزي‬ ‫ّ‬ ‫للهجماث غلى الظيان املدهُين واجخاذ "حمُؼ الخدابير الػسوزٍت" لحماًت املدهُين واملىاكؼ املدهُت في لُبُا،‬ ‫ا‬ ‫بما في ذلً جىفُر غسباث حىٍت، حدل في ألاوطاؽ الظُاطُت وألاوادًمُت والشػبُت الػسبُت خىٌ ماهُت‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫الخدخل الخازجي ومألجه زغم ؤن اللساز حاء بىاء غلى ؾلب ضسٍذ مً الجامػت الػسبُت بخدخل مجلع‬ ‫ّ‬ ‫ألامً لىكف كخل املدهُين اللُبُين مً كبل هظام اللرافي. للد هظ كساز مجلع ألامً غلى غدم حىاش‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اخخالٌ ؤي حصء مً لُبُا، وبهما الاهخفاء بفسع مىؿلت خظس حىي غلى ألاحىاء اللُبُت واجخاذ الخدابير‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫لحماًت املدهُين، بل ؤن حظازع ألاخدار واشدًاد وجيرة الػملُاث الػظىسٍت كد شاد مً خدة الجدٌ طىاء‬ ‫غلى املظخىي الدولي ؤو غلى مظخىي السؤي الػام الػسبي.‬ ‫في البداًت خظي الخدخل الػظىسي الغسبي في لُبُا بىىع مً اللبىٌ هدُجت لؿبُػت هظام اللرافي‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وفلداهه البػد ألاخالقي لطخخدامه اللىة وبىثافت غد املخظاهسًٍ املدهُين طلمُا. بل ؤن الػملُاث‬ ‫ّ‬ ‫ْ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الػظىسٍت ؤزسث في السؤي الػام الػسبي ؤخرا في الاغخباز خظاطُت السؤي الػام للخدخل الػظىسي ألاحىبي‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫بػد اخخالٌ الػساق. مؼ الفازق الىبير ؤن حصءا مً اللىي التي هاغلذ في الظابم غد الاخخالٌ ألاميروي في‬ ‫َ‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ ٌ‬ ‫الػساق مخىزؽ مباشسة في الطساع غد اللرافي، وهلطد بشيل خاص الخُاز إلاطالمي في لُبُا وخلفاءه في‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫املىؿلت. ٌشبه مىكف السؤي الػام الػسبي ججاه ما ًجسي في لُبُا بػد الػسباث الجىٍت خالت جسدد ؤهثر مما‬ ‫ّ‬ ‫ٌشبه مىكفه الظاخـ مً الخدخل الػظىسي غد الػساق. هما لم ًىجح هظام اللرافي في حغُير املىكف‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫املىدشس غده، زغم مداولجه املظخمُخت إلغفاء ؾابؼ دًني غلى الطساع باغخبازه هجىما غلى إلاطالم‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫واطخػمازا حدًدا ٌظتهدف املىؿلت بسمتها.‬ ‫ججسي ألامىز غلى خلفُت جداخل املطالح الدولُت مؼ ؤولىٍاث ومطالح اللىي اللُبُت الفاغلت في‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الداخل والخازج في حى ٌظىده كلُل مً الثلت وهثير الشً. ولهرا ًيبني جلدًس املىكف غلى مػؿُاث‬ ‫املصالح الدولية و أولويات اللوى الليبية الفاغلت غلى ألازع.‬ ‫جترهص املطالح الدولُت في لُبُا بشيل ؤطاس ي في مىازد الؿاكت والاطخدىاذ غلى مىاؾم الىفىذ في‬ ‫ّ‬ ‫ؤفسٍلُا، فةغافت بلى امليزة اليظبُت للىفـ اللُبي، مً خُث الجىدة وولفت الاطخخساج وولفت الخطدًس‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫املىخفػت هظسا للسبه مً الظاخل وكسب ألاطىاق ألاوزوبُت، فةن اليشاؽ اللُبي في اللا ّزة ألافسٍلُت كد‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫شيل في املاض ي اللسٍب ضداغا لفسوظا وحىىب ؤفسٍلُا وللىلًاث املخددة وكىي ؾامدت ؤخسي. ولىً، مىر‬ ‫1‬
  4. 4. ‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ‬ ‫غام 1003، ظهسث بىادز جفاهم وختى جيظُم بين لُبُا وبسٍؿاهُا والىلًاث املخددة غلى مظخىي الظُاطت‬ ‫ّ‬ ‫الخازحُت، بما في ذلً مىاؾم الطساع في ؤفسٍلُا. و ملابل مجمىغت جىاشلث لُبُت غً مىاكف طابلت‬ ‫خطل هظام اللرافي غلى غمان وحىد وختى جىزٍث الصغامت لللرافي الابً، الري جىلى جىفُر الاوػؿافت في‬ ‫ّ‬ ‫الظُاطت الخازحُت بلى دزحت ضىؼ جدالفاث حدًدة مؼ ؤميروا وبسٍؿاهُا، وضلذ خد الخيظُم مؼ اللىي‬ ‫ّ‬ ‫الػسبُت الحلُفت لهما، بما في ذلً غلى الظاخت الفلظؿُيُت.‬ ‫بغافت لالغخبازاث الاكخطادًت والاطتراجُجُت املروىزة ؤغاله، ًفسح الخدخل في لُبُا املجاٌ‬ ‫َ‬ ‫للخؿهس غل اىا مً غالكت هره ألاهظمت مؼ اللرافي، وهي غالكت كاثمت غلى مطالح مػسوفت وؤخسي غير‬ ‫َ‬ ‫مػسوفت، ولىنها في وافت الحالث مدسحت ؤمام السؤي الػام الغسبي. ول ٌُظدثنى مً الاغخبازاث ؤمىز مثل‬ ‫ّ‬ ‫جدلُم هجاح في الظُاطت الخازحُت ًفُد في الاهخخاباث الداخلُت.‬ ‫ّ‬ ‫جختزن اللازة ألافسٍلُت هدى 03% مً اخخُاؾي الىفـ الػالمي املثبذ، وٍترهص مػظمه (بيظبت‬ ‫00%) في زالر دوٌ زثِظت مىخجت هي: هُجيرًا والجصاثس ولُبُا. ومؼ بدء اللُبُين في حغُير الىظام الظُاس ي‬ ‫ا ّ‬ ‫لللرافي، اهفخذ الباب واطػا لالغبين الدولُين ليي ٌُػُدوا جمىغػهم بالخىافع غلى خطظ مً مخصون‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الىفـ امللدز بىدى 4.35 ملُاز بسمُل، والغاش امللدز بىدى 34 ملُاز كدم مىػب، ومىاؾم الىفىذ.‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫التردد إلاًؿالي في جإًُد فسع الحظس الجىي ختى ماجمس بازَع ًمىً جفظيره حصثُا بدلُلت ؤن‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫شسهت "بًني" إلاًؿالُت هي ؤهبر الشسواث الىفؿُت الػاملت في لُبُا، بذ جيخج هدى 000044 بسمُل ًىمُا،‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وجمثل غاثداتها مً الىفـ اللُبي 53% مً مجمل غاثداث املجمىغت. وجليها شسهت "ؤو ؤم في" الىمظاوٍت‬ ‫بيظبت 03% مً مجمل بًساداتها مً لُبُا. زم شسهت "مسازىن ؤوٍل" ألاميرهُت 33%، وشسهت "زٍبظىٌ"‬ ‫إلاطباهُت بيظبت 4%. في خين جإحي شسهت "جىجاٌ" الفسوظُت في مسجبت مخدهُت، بذ جبلغ غاثداتها مً الىفـ‬ ‫اللُبي هدى 3% فلـ مً مجمل غاثداتها.‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫جبدو فسوظا الدولت ألاكل اطخفادة مً بين اللىي الىبري مً غلىد الىفـ اللُبي. وبةغافت هرا‬ ‫ا‬ ‫ْ‬ ‫ّ‬ ‫الػامل بلى التردد الفسوس ي ججاه زىزحي جىوع ومطس، ًبدو الحماض الفسوس ي لئلؾاخت باللرافي مخىاغما مؼ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ؤولىٍاث بلد ًسي ؤهه فلد ما لدًه مً اخترام لدي السؤي الػام الػسبي - لخىىسه ملبادت الثىزة الفسوظُت‬ ‫ّ‬ ‫بخإًُده هظام شًٍ الػابدًً بً غلي الدهخاجىزي ختى السمم ألاخير- وٍسغب في جسمُم ضىزجه، وهى ما ًىدزج‬ ‫2‬
  5. 5. ‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ؤًػا في بؾاز إلاغداد لالهخخاباث الفسوظُت اللادمت. ومً حاهب آخس ًسٍد ؤن ًداطب اللرافي غلى جددًه‬ ‫ّ‬ ‫وبغاكخه للىفىذ الفسوس ي في ؤفسٍلُا.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫لم ًىً بملدوز الىلًاث املخددة ؤن جدًم التردد ججاه الخدخل في لُبُا في ظل بضساز فسوس ي غلى‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫ا‬ ‫املض ي كدما. بذ ؤن الخىافع بين البلدًً غلى الىفىذ في شماٌ ؤفسٍلُا طُمُل لطالح فسوظا في خاٌ كسزث‬ ‫َ‬ ‫ّ‬ ‫الىلًاث املخددة البلاء خازج املظسح. ؤطظذ الىلًاث املخددة مىاؾم هفىذ ومطالح مً خالٌ (ؤفسٍيىم)‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وبدؤث جخترق مىؿلت الىفىذ الفسوس ي في مالي والىُجس غمً خملتها في مدازبت جىظُم اللاغدة، وؤكامذ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫مػظىسا لخدزٍب اللىاث املالُت والىُجيرًت في مىؿلت (غاو) شماٌ مالي. وللسد غلى ذلً اغادث فسوظا‬ ‫ْ‬ ‫ّ‬ ‫وحىدها الػظىسي في ول مً مالي والىُجس، مؼ وغؼ خؿـ لخدزٍب حِش ْي البلدًً وحظلُدهما في بؾاز ما‬ ‫ّ‬ ‫ٌظمى بـ"الحسب غلى إلازهاب". هما شادث غدد كىاتها في مىؿلت الظاخل والصحساء لخىدشس غلى امخداد‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫الحصام الىاضل بين مىزٍخاهُا غسبا وحشاد شسكا وضىل بلى حُبىحي. وطُيىن لطاخب الحظىة في لُبُا ما‬ ‫ّ‬ ‫ٌ‬ ‫بػد اللرافي وشن اطتراجُجي كىي. وغلُه لم ولً ٌظمذ ول منهما لآلخس بالهفساد في مداولت هظب مىاؾم‬ ‫هفىذ حدًدة مدخملت بما في ذلً لُبُا.‬ ‫ا ّ‬ ‫ّ‬ ‫وبالىظس بلى اللىي الظُاطُت الفاغلت في املشهد الظُاس ي اللُبي ًبدو حلُا ؤن ميزان اللىي ًمُل‬ ‫ا‬ ‫لطالح اللىي املىاهػت لىظام اللرافي، الري خىم مىر 35 غاما بشيل فىغىي غير واضح املػالم‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ودًىخاجىزي وم َىفس مدلُا ودولُا. فلم جدلم لُبُا جىمُت جخىاءم مؼ بمياهُاتها الطخمت، بل بدد هظام‬ ‫ُ‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬ ‫اللرافي املىازد غلى خسوب حشاد والظىدان وؤشمت لىهسبي وحظلُذ الجِش الاًسلىدي وغيره، ولػل الاشدزاء‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬ ‫الري ؤظهسه ججاه اللُبُين والػسب كىع شسغُخه وغصش شسغُت مىاهػُه ؤخالكُا وطُاطُا.‬ ‫في الىكذ الري جخػػػؼ فُه شسغُت اللرافي الظُاطُت وألاخالكُت، ًظهس املجلع الىؾني‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫الاهخلالي بىضفه بدًال ملبىل داخلُا وغسبُا ودولُا. ًخيىن املجلع الىؾني الاهخلالي مً (31) غػىا ًمثلىن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫مخخلف مىاؾم لُبُا ومدنها، جم حظمُت حصء منهم بشيل غلني، في خين جم الخدفظ غلى ؤطماء ممثلي‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫مدن ؤحدابُا والىفسة وغاث وهالىث ومطساجه والصهخان والصاوٍت ألطباب ؤمىُت. وَػمل املجلع زاهىا غلى‬ ‫حشىُل بدازاث لدظُير شاون اللؿاغاث إلاهخاحُت والخدمُت، ولىىه لم ٌُػلً غً حشىُل خيىمت َبػد.‬ ‫3‬
  6. 6. ‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وخظي املجلع بالغتراف الفػلي -ولِع بالػسوزة السطمي- مً حامػت الدوٌ الػسبُت وفسوظا. وهى الجهت‬ ‫ّ‬ ‫ألاطاطُت التي جيظم مػها اللىي الدولُت.‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وَشيل إلاخىان املظلمىن اللىة الظُاطُت ألاهثر جىظُما داخل لُبُا في ظل وظبُت الخىظُم في‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لُبُا وخلخلت هظام اللرافي ليل بمياهُاث بىاء مىظماث كابلت للحُاة. ظلذ الػالكت بين إلاخىان املظلمين‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وهظام اللرافي مخىجسة ؾُلت فترة الػلىد ألاخيرة. وغىدما كدم طُف إلاطالم اللرافي مشسوغه إلاضالحي في‬ ‫ّ‬ ‫33 آب/ؤغظؿع 9003، والري وغد فُه بةؾالق الحسٍّاث وجؿبُم هظسٍخه الخاضت "الدًملساؾُت املباشسة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وطلؿت الشػب"، مؼ الالتزام بالخؿىؽ الحمساء التي ل ًمىً مظها. وهي بدظب حػسٍفه جؿبُم الشسَػت‬ ‫إلاطالمُت وؤمً لُبُا واطخلسازها، ووخدة البلد، وشخطُت مػمس اللرافي.‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫وافم إلاخىان املظلمىن غلى جلً الخؿت و بدئوا خىازا مباشسا مؼ طُف إلاطالم، بل دخلىا‬ ‫وطؿاء في غملُت املطالحت بين هظام اللرافي والجماغت اللُبُت امللاجلت التي كبؼ غدد هبير مً ؤغػائها في‬ ‫السجىن.‬ ‫ّ‬ ‫وجدمل الجماغت اللُبُت امللاجلت فىس الظلفُت الجهادًت، وهي جىظُم مظلح. ؤوشإتها مجمىغت مً‬ ‫ّ‬ ‫الشباب اللُبُين الري شازوىا في اللخاٌ غد الاجداد الظىفُُتي في ؤفغاوظخان. وكامذ الجماغت بػملُاث‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫مظلحت غد مىاكؼ مدهُت وؤمىُت بلُبُا في حظػُىاث اللسن الػشسًٍ بهدف بطلاؽ مػمس اللرافي. بل ؤن‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫اللىاث املظلحت اللُبُت وؤحهصة ألامً كػذ غلى جىظُمهم، واغخللذ مجمىغت هبيرة منهم. وفي غام 7003‬ ‫ّ‬ ‫ٌ ّ‬ ‫ّ‬ ‫بدؤ شغماء الجماغت في مساحػت ؤفيازهم، جمخؼ غً ذلً اغخراز مخفم غلُه للدولت، ألامس الري ؤدي بلى‬ ‫بؾالق طساخهم.‬ ‫ُ‬ ‫وهىان كىي لُبُت ؤخسي ججهس ببرامجها الدًملساؾُت، مثل الجبهت الىؾىُت إلهلاذ لُبُا التي‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫جإطظذ في حشسًٍ ألاوٌ/ؤهخىبس 3973 جىظُما مػازغا لحىم اللرافي في لُبُا ٌظعى لئلؾاخت به وبوشاء‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ْ‬ ‫بدًل دطخىزي دًملساؾي. جامً الجبهت ؤن مىاحهت هظام اللرافي جلخض ي جىخُد وافت الػىاضس الىؾىُت –‬ ‫داخل لُبُا وخازحها – في بسهامج غمل وهػاٌ مخيامل ٌظتهدف إلاؾاخت بدىم اللرافي ومً ًسجبـ به،‬ ‫ا ّ‬ ‫وجدسٍس لُبُا مىه مظخخدمت ول الىطاثل املشسوغت املمىىت. وجؿسح الجبهت في مسخلت ما بػد طلىؽ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اللرافي غدة هلاؽ لالهخلاٌ بلى هظام دًملساؾي، ؤهمها بحساء "اهخخاباث غامت" خالٌ طخت ؤشهس مً‬ ‫4‬
  7. 7. ‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ‬ ‫حشىُل مجلع السثاطت والحيىمت املاكخت لخخُاز "حمػُت وؾىُت جإطِظُت"، ًيىن مً بين مهامها وغؼ‬ ‫"دطخىز داثم" للبالد، ًؿسح لالطخفخاء الػام. وبحساء "اهخخاباث غامت" لخخُاز زثِع للدولت في غىء‬ ‫الدطخىز الجدًد بػد بكسازه مً الشػب في اطخفخاء غام.‬ ‫ّ‬ ‫ٌ‬ ‫ّ‬ ‫وبلى حاهب هره اللىي جمىىذ مجمىغت مً الحسواث اللُبرالُت اللُبُت، مثل الخدالف الىؾني‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اللُبي، الاجداد الدطخىزي، والخجمؼ الىؾني الدًملساؾي مً حشىُل "ماجمس املػازغت الىؾىُت". بػدها جم‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫ْ‬ ‫غلد ماجمسًٍ له في لىدن 4003 و 9003، وؾالب اللرافي بالخىخي ودغا بلى الػىدة بلى الشسغُت‬ ‫الدطخىزٍت.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ولىخظ ؤزىاء الثىزة ؤن بػؼ اللىي اللُبُت في الخازج كد ؾىزث خؿابا ؤكسب بلى الغسب مىه بلى‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الػسب. وكد جسحمخه بلى زغبت ضسٍدت في الخدخل الغسبي الػظىسي مىر بداًت ألاخدار. مؼ ؤن الخدخل ما‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وان لُدطل لىل املىكف الػسبي املظاهد للثىزة. ما حس غليها اهخلاداث، خاضت لػدم جلدًسها للمىكف‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الػسبي املظاهد، وفلدانها لالجطاٌ الحلُلي مؼ الثىاز اللُبُين لغسع السهان غليهم والػمل غلى حظلُدهم‬ ‫ٌ‬ ‫ّ‬ ‫ٌ‬ ‫وجدزٍبهم. هما لىخظ خالف واضح بُنها وبين الخُاز إلاطالمي في الداخل، وكد حسث مداولت لطخثىاء هرا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الخُاز مً الػػىٍت في املجلع الىؾني الاهخلالي بحجت غدم جىفير الغسب، ولػدم جإهُد الشاجػاث في الغسب‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ؤن الثىزة ًلىدها بطالمُى اللاغدة.‬ ‫ا ّ‬ ‫ّ‬ ‫وفي مداولت جلدًس اججاهاث مظازاث ألاخدار في لُبُا ًبدو حلُا ؤن اطخمساز اللرافي في الظلؿت‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ؤمس باث ؤكسب للمظخدُل.، وجبدو اللىي اللُبُت املػازغت في وغؼ ؤفػل ًىما بػد ًىم، خطىضا مؼ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الدغم الدولي املخىالي لها ممثال في دغم املجلع الىؾني الاهخلالي. بل ؤن الخدخل الدولي كد ًيىن له‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫َ‬ ‫ٌ‬ ‫اوػياطاث طلبُت بذا جدىٌ بلى جدخل بلىاث بسٍت غلى ألازع. بذ طِخدىٌ الخدخل بلى اخخالٌ، مىافُا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لىظ كساز مجلع ألامً 1973 بػدم اخخالٌ ؤزاع لُبُت. وغلُه طِخدىٌ السؤي الػام اللُبي بلى ملاومت‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الاخخالٌ. ولرلً ًسجح خُاز ؤن ًخىلى اللُبُىن حغُير الىظام بػد ؤن جمىً اللطف مً بغػاف اللدزة‬ ‫ّ‬ ‫الػظىسٍت لىظام اللرافي. وفي هره الحاٌ طدخمىً اللىي الظُاطُت اللُبُت مً بزطاء هظام طُاس ي‬ ‫ْ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫جىافس ي وىطُلت لحفظ الخىاشهاث بُنها ولحل الخالفاث بالؿسق الظلمُت وغبر ضىدوق الاكتراع. وكد‬ ‫ّ‬ ‫جخػؼ الػملُت الدًملساؾُت في لُبُا بلى حشىهاث لغخبازاث داخلُت جفسغها بسغماجُت اللىي الظُاطُت‬ ‫5‬
  8. 8. ‫التدخل العصكري الغربي ومصتلبل ليبيا‬ ‫املركز العربي لألبحاث و دراشة الصياشات‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اللُبُت في الخػاؾي مؼ الشسوؽ الخازحُت. وجخىفس إلامياهُاث لىجاح الخجسبت اللُبُت في املىاشهت بين املطالح‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اللُبُت واملطالح الدولُت لؤلطباب الخالُت:‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫بن الخىافع الدولي في ؤفسٍلُا لِع "ضفسٍا"، وؤهه مً املمىً جلاطم املىدظباث.‬ ‫-‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وٍإحي احخماع لىدن لبدث جدخل الىاجى والخىضل بلى خازؾت ؾسٍم في لُبُا غمً هرا الظُاق.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫بمياهُت الخىضل بلى اجفاق بشإن مظإلت الؿاكت لػمان ؤن جيىن ؤطػاز الىفـ‬ ‫-‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫مػخدلت وؤن ًيىن ؤمً الؿاكت في لُبُا ُمطاها، وبرلً جخدلم املطلحت املشترهت.‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫ّ ا‬ ‫ّ ّ‬ ‫بن الخدخل الخازجي في خالت لُبُا لِع جدخال غظىسٍا مباشسا غلى ألازاض ي‬ ‫-‬ ‫ّ‬ ‫اللُبُت، ما ل ًفسح املجاٌ ؤمامه لىغؼ شسوؽ حىهسٍت غلى ؤي خيىمت لُبُت كادمت.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫جمدد الثىزاث في الىؾً الػسبي ل ًدُذ لللىي الداخلُت والخازحُت ؤن جدخىس‬ ‫-‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫الػملُت الدًملساؾُت ؤو ؤن جػؼ شسوؾا مجحفت بدم اللىي ألاخسي. خطىضا مؼ اهخفاغت‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الػساكُين غد همـ املداضطت وإلاجحاف.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫بن ؤي حشىًُ في غسوبت البلد ؤو زهان غلى جدخل غسبي بغافي غلى خظاب الجهد الراحي في‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الحسب وفي جىظُم املجخمؼ، طىف ًمع بشسغُت املجلع الىؾني الاهخلالي وٍفسح املجاٌ لهلظاماث‬ ‫كبلُت في ظل هفىذ ؤحىبي غلى البلد ال ّىفؿي، هما خطل في الػساق.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وكد ًىجح املجلع الىؾني الاهخلالي في ؤن ًطبذ الؿسف ألاكدز غلى بىاء الىظام امللبل، لىً‬ ‫ّّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هرا ُزهً بلدزجه غلى بدازة الػملُاث الػظىسٍت واللىحظدُت والخيظُم مؼ الثىاز، بمً فيهم‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫إلاطالمُىن، وبشسان املىاؾم الغسبُت في غملُت الخدسٍس، والابخػاد غً الخبػُت للخازج، والخمىً مً‬ ‫ّ ّ‬ ‫ّ‬ ‫ْ ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ججاوش اللبلُت الظُاطُت، والالتزام بالدًملساؾُت فػال. فهرا ما طُددد مدي زلت اللُبُين، وختى‬ ‫ّ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اللىي الدولُت، بإهلُخه وكدزجه غلى بدازة البالد لخلا في الفترة الاهخلالُت.‬ ‫6‬

×