Your SlideShare is downloading. ×
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

Thanks for flagging this SlideShare!

Oops! An error has occurred.

×
Saving this for later? Get the SlideShare app to save on your phone or tablet. Read anywhere, anytime – even offline.
Text the download link to your phone
Standard text messaging rates apply

النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني حزب العدالة والتنمية العدد 45

569

Published on

النشرة الأسبوعية لحزب العدالة والتنمية العدد 45

النشرة الأسبوعية لحزب العدالة والتنمية العدد 45

Published in: News & Politics
0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total Views
569
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
2
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

Report content
Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫فــريق‬ ‫‪‎‬الداودي‬ ‫‪‎‬األزمي :‬‫العدالة والتنمية‬ ‫يضبط موظفة‬ ‫قريبا ستعرض‬ ‫يطالب بحكامة‬ ‫في السلم 11‬ ‫البنوك‬‫صندوق اإلنعاش‬ ‫تستفيد من منحة‬ ‫التشاركية على‬ ‫الوطني‬ ‫الماستر‬ ‫البرلمان‬ ‫من 91 يناير 3102 إلى 62 منه‬ ‫نشرة أسبوعية يصدرها قسم اإلعالم والعالقات العامة والنشر‬ ‫العدد 54‬ ‫ابن كيران بدافوس:‬ ‫المغرب ينعم‬ ‫باالستقرار والحالة‬ ‫االقتصادية‬ ‫«حسنة»‬ ‫‪‎‬الجامعة الوطنية لمجموعة القرض‬ ‫‪‎‬الشيخي : نعتبر المسألة التعليمية‬ ‫‪‎‬األمانة العامة تبت في ملف الترشيح‬ ‫الفالحي تندد بتنقيل مناضليها‬ ‫ذات أسبقية بعد الوحدة الترابية‬ ‫لالنتخابات التشريعية الجزئية‬
  • 2. ‫2‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬العدالة والتنمية بالحسيمة يتدارس المستجدات السياسية والوضعية االجتماعية باإلقليم‬ ‫تدارست الكتابة اإلقليمية لحزب‬ ‫العدالة والتنمية بإقليم الحسيمة، في‬ ‫اجتماعها نصف الشهري، المستجدات‬ ‫السياسية والتنظيمية على المستويين‬ ‫اإلقليمي والوطني، حيث قدم األخ نبيل‬ ‫األندلوسي، الكاتب اإلقليمي للحزب‬ ‫وعضو مجلسه الوطني، تقريرا عن‬ ‫الدورة العادية لبرلمان الحزب،  وعن‬ ‫لقاءاته بالقيادات الحزبية الوطنية‬ ‫والقطاعات الموازية، مستعرضا آفاق‬ ‫العمل والمحطات التنظيمية المقبلة‬ ‫بالنسبة للكتابة اإلقليمية للحزب‬ ‫وآليات االشتغال والتعبئة والتنظيم.‬ ‫وتطرقت اللقاء إلى العديد من الملفات‬ ‫والقضايا االجتماعية، حيث استحضر‬ ‫أعضاء المكتب اإلقليمي، من بين‬ ‫هذه النقاط، للزيادة المفاجئة وغير‬‫القرار العنصري الذي اتخذته الحكومة‬ ‫تطالبه فيه بالتدخل إلعادة األمور إلى‬ ‫المفهومة في سعر غاز البوطان بدرهم‬‫الهولندية ومؤسسة الضمان االجتماعي،‬ ‫نصابها وإلزام الجهة التي لجأت لهذه‬ ‫واحد للقنينة ببعض مناطق إقليم‬‫والقاضي بتقليص التعويضات العائلية‬ ‫الزيادة غير القانونية بالتراجع الفوري‬ ‫الحسيمة ابتداء من األيام األولى من‬‫ألرامل وأيتام المتعاقدين المستقرين‬ ‫عنها.‬ ‫شهر يناير الجاري، دون معرفة الجهة‬‫بالمغرب، هذا وقد استحضر النقاش أن‬ ‫ومن جهتها، تطرقت سعاد شيخي إلى‬ ‫التي رخصت بذلك، حيث نفى القطاع‬‫القرار في األصل متعارض مع االتفاقيات‬ ‫مستجدات العمل البرلماني وخصوصا‬ ‫الحكومي الوصي علمه بهذه الزيادة،‬‫والمعاهدات المبرمة في هذا اإلطار،‬ ‫عمل الفريق النيابي لحزب العدالة‬ ‫وهو ما حذا بالنائبة البرلمانية سعاد‬‫وهو ما يجعلها تمييزا سلبيا ضد العمال‬ ‫والتنمية، مذكرة بحصيلة عملها النيابي‬ ‫شيخي، وانسجاما مع توصيات االجتماع،‬‫األجانب، في تعارض واضح مع المادة 56‬ ‫وبأهم تفاصيل التفاعالت السياسية‬ ‫إلى طرح سؤال كتابي آني في الموضوع‬‫من اتفاق الشراكة بين االتحاد األوربي‬ ‫وطنيا، حيث ركزت على التحرك القوي‬ ‫على الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة‬ ‫والمغرب.‬ ‫للفريق النيابي للحزب للتعبئة ضد‬ ‫المكلف بالشؤون العامة والحكامة،‬ ‫‪‎‬حزب العدالة والتنمية بالفنيديق يتواصل مع مناضليه‬ ‫‪‎‬عقدت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بدار الشباب‬ ‫بالفنيدق مساء يوم الجمعة 81 يناير 3102 لقاء تواصليا مع‬ ‫محمد السليماني حول حصيلته البرلمانية.‬ ‫واستهل السليماني، لقاءه بالتعريف بدور البرلماني والذي‬ ‫قسمه بين مراقب لعمل الحكومة، و مساهم في التشريع‬‫وسن القوانين، ثم عرض مختلف األسئلة سواء الشفوية منها‬‫أو الكتابية التي تقدم بها، والتي همت مختلف القطاعات‬‫الحكومية ومختلف الوزراء، فتم فتح النقاش بين الحضور‬‫حيث نوه مختلف الحاضرين بهذا اللقاء طالبين أن يتم‬ ‫تعميمه على الساكنة لتعم الفائدة،‬
  • 3. ‫3‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬اللجنة اإلقليمية لحزب العدالة والتنمية بآسفي تعقد دورتها‬ ‫‪‎‬اللجنة اإلقليمية لحزب العدالة والتنمية بآسفي تعقد دورتها األولى‬ ‫عقدت اللجنة اإلقليمية لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بإقليم آسفي دورتها العادية‬ ‫األولى، صباح يوم األحد 02 يناير 3102 بالمقر‬ ‫اإلقليمي للحزب بآسفي.‬ ‫وقد استعرض حسن عديلي، الكاتب‬ ‫اإلقليمي لحزب العدالة والتنمية‬ ‫بآسفي، في مستهل اللقاء، السياق‬ ‫السياسي الذي ينعقد فيه االجتماع‬ ‫المتسم بالتعبئة الشاملة التي ينخرط‬ ‫فيها الحزب بمختلف هيئاته ومناضليه‬ ‫من أجل إنجاح المشروع اإلصالحي التي‬ ‫تقوده الحكومة.‬ ‫من جانبه، أبرز إدريس الثمري، نائب‬‫للتواصل مع الكتاب المحليين لحزب‬ ‫الكاتب اإلقليمي للحزب، ما تقتضيه إلى عدد من القضايا التي تشكل أوراشا‬‫العدالة والتنمية بإقليم آسفي وهيئاته‬ ‫المرحلة من تعاون بين مختلف أجهزة كبيرة لإلصالح ومن أبرزها ملف إصالح‬‫الموازية، هيمنت خالله مختلف القضايا‬ ‫الحزب على المستوى اإلقليمي من أنظمة التقاعد وصندوق المقاصة.‬ ‫التي تهم الشأن العام باإلقليم.‬ ‫أجل مواجهة التحديات الراهنة، مشيرا ‪‎‬االجتماع المذكور الذي شكل مناسبة‬ ‫‪‎‬المجلس الجهوي للعدالة والتنمية بمراكش يشيد بإنجازات الحكومة‬‫محاربة الفساد وإصالح القضاء واإلعالم‬ ‫مراقبة عمل الحكومة وداخل اللجان‬ ‫ عبر المجلس الجهوي لحزب العدالة‬‫وتعزيز الحكامة واألوراش ذات الطبيعة‬ ‫البرلمانية وفي تواصلهم مع المواطنين‬ ‫والتنمية بجهة مراكش تانسيفت‬ ‫االقتصادية واالجتماعية.‬ ‫عبر مكاتب التواصل، كما نوه بعمل‬ ‫الحوز عن اعتزازه بإنجازات الحكومة‬‫وفي موضوع منفصل، عبر المجلس‬ ‫مستشاري الحزب بمختلف المجالس‬ ‫بعد سنة من التدبير رغم ظروف األزمة‬‫الجهوي لتانسيفت الحوز، على إثر األحداث‬ ‫الجماعية. مؤكدا على استمراره في‬ ‫االقتصادية والمالية وتداعياتها على‬‫التي عرفتها مقاطعة سيدي يوسف بن‬ ‫تأهيل الذات الحزبية وتطويرها كي‬ ‫االقتصاد الوطني.‬‫علي بمراكش وتداعياتها على الوضع‬ ‫تكون قادرة على الوفاء بمتطلبات‬ ‫كما عبر في أول دورة عادية له بعد‬‫األمني واالقتصادي والسياحي للمدينة‬ ‫المرحلة.‬ ‫مؤتمره الرابع يوم األحد 02 يناير 3102،‬‫عن رفضه المطلق لكل أعمال العنف‬ ‫وتأسف المجلس، في الوقت ذاته،‬ ‫تحت شعار: تعبئة والتزام إلسناد‬‫واالعتداء على الممتلكات والمؤسسات‬ ‫للخطاب السياسي «البئيس» الذي يصدر‬ ‫العمل الحكومي عن مساندته للتجربة‬‫واألشخاص، داعيا الجهات المعنية‬ ‫بين الفينة واألخرى من بعض األطراف‬ ‫الحكومية، واستعداده للتصدي لكل‬‫وممثلي الساكنة لمعالجة المطالب‬ ‫السياسية اتجاه حزب العدالة و التنمية‬ ‫محاوالت التشويش التي تقوم بها‬‫المشروعة للساكنة عن طريق الحوار.‬ ‫بمناسبة وبغير مناسبة، وأن ذلك لن‬ ‫لوبيات الفساد المختلفة، المستفيدة‬‫وفي هذا الصدد، أدان المجلس استغالل‬ ‫يزيده إال تشبثا بمرجعيته وبمنهجه في‬ ‫من كل أشكال الريع، داعيا رئاسة‬‫مطالب اجتماعية محضة للساكنة من‬ ‫اإلصالح في إطار الثوابت الوطنية.‬ ‫الحكومة لعدم الخضوع ألي شكل من‬‫طرف جهات همها الوحيد هو تأجيج‬ ‫إلى ذلك دعا المجلس الجهوي للحزب‬ ‫أشكال االبتزاز.‬‫األوضاع لخدمة أهداف سياسية ضيقة.‬ ‫الحكومة إلى االستمرار في مشروع‬ ‫وشدد المجلس الجهوي للحزب باألداء‬‫ودعا الجهات المسؤولة إلى فتح تحقيق‬ ‫اإلصالح و تسريع وثيرته خاصة في مجال‬ ‫المتميز لبرلمانيي الحزب بالجهة في‬‫جاد ومسؤول يساهم في الكشف عن‬ ‫مالبسات األحداث والمتسببين فيها.‬‫ولإلشارة فقد تميزت أشغال هذه الدورة‬‫بعرض تقرير عام عن الوضع السياسي‬ ‫الوطني والجهوي،‬‫كما تم عرض تقرير عن األداء التنظيمي‬‫للكتابة الجهوية للفترة الفاصلة بين‬‫المؤتمر الجهوي وانعقاد المجلس.‬‫كما تدارس البرنامج السنوي والميزانية‬‫المخصصة لتنفيذه والمصادقة عليهما،‬‫وانتخاب أعضاء هيئة التحكيم الجهوية‬‫كما هو منصوص عليها في النظام‬ ‫الداخلي للحزب.‬
  • 4. ‫4‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬مصلي تدعو مناضالت العدالة والتنمية إلى تطوير أدائهن السياسي‬ ‫ عقدت الكتابة المحلية لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بسيدي البرنوصي بالدارالبيضاء‬ ‫يوم السبت 91 يناير 3102  لقاء تواصليا مع‬ ‫مناضالت الحزب بالمنطقة تحت شعار‬ ‫«العمل النسائي ورهانات المستقبل»،‬ ‫أطرته جميلة المصلي النائبة البرلمانية‬ ‫وعضو األمانة العامة للحزب دعت من‬ ‫خالله المناضالت إلى تطوير عملهن‬ ‫السياسي.‬ ‫وخالل هذا اللقاء، أكدت المصلي على‬ ‫أن القضية النسائية هي قضية مجتمع‬ ‫بكل فئاته وليس قضية النساء وحدهن،‬ ‫وأشارت إلى أن تجربة المرأة المغربية في‬ ‫الميدان السياسي هي تجربة متقدمة‬ ‫بالمقارنة مع نظيراتها في العالم‬‫المتحدثة أيضا على أهمية مشاركتهن‬ ‫تدبير الشأن العام، وهو ما يتطلب‬ ‫العربي.‬‫الفعالة سواء في مواقع اتخاذ القرار أو‬ ‫من مناضالت الحزب المزيد من العمل‬ ‫كما تطرقت المصلي إلى انتقال‬‫في تدبير الشأن العام وختمت األستاذة‬ ‫على تطوير أدائهن السياسي. وشددت‬ ‫الحزب من موقع المعارضة إلى موقع‬‫المصلي بأنه رغم التحديات والعوائق‬‫التي تواجه النساء المناضالت فإنهن‬‫قادرات على تجاوزها وإثبات أنهن شريك‬ ‫أساسي في العملية السياسية.‬‫وفي كلمة له أثناء افتتاح اللقاء أكد‬‫األخ الكاتب المحلي عبد العالي أبو ربيع‬‫على أهمية الدور النسائي داخل الحزب‬‫مشددا على ضرورة تشجيع النساء على‬‫المشاركة في تدبير الشأن العام و توفير‬‫الظروف المالئمة لذلك، وطالب بالعمل‬‫على استقطاب كفاءات جديدة تسهم‬‫في دعم وقيادة حزب العدالة والتنمية‬ ‫الذي يقود التجربة الحكومية الحالية.‬ ‫‪‎‬العدالة والتنمية بالقنيطرة يعقد لقاءه الشهري مع مسؤولي لجان المقاطعات‬ ‫اجتمعت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية‬ ‫بالقنيطرة بمسؤولي لجان المقاطعات عشية يوم‬ ‫الخميس المنصرم تنزيال لمقتضيات الورقة اإلطار‬ ‫التي أحدثتها الكتابة المحلية والتي نصت على‬ ‫عقد لقاء شهري من هذا النوع من أجل التواصل‬ ‫والمتابعة وفق اختصاصات ومنهجية حددتها‬ ‫الورقة المذكورة.‬ ‫وقد عرض مسؤولي المقاطعات خالل هذا‬ ‫اللقاء تقارير عن السير التنظيمي لعمل الحزب‬ ‫وعن الخطوات واألنشطة التي تمت خالل الشهر‬ ‫المنصرم على مستوى المقاطعات ، كما كان‬ ‫اللقاء مناسبة جددت من خاللها القيادات المحلية‬ ‫للحزب التأكيد على أهمية الضبط واالنضباط‬ ‫التنظيمي والحرص على التواصل المستمر بين‬ ‫األعضاء ومع المواطنين ، كما تم االتفاق على‬ ‫الجدولة الزمنية لالنعقاد الشهري لهذه الهيئة .‬
  • 5. ‫5‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬األمانة العامة تبت في ملف الترشيح لالنتخابات التشريعية الجزئية‬ ‫ اجتمعت األمانة العامة لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بصفتها هيئة التزكية مساء‬ ‫يوم األربعاء 32 يناير3102 ابتداء من الساعة‬ ‫7 مساء بالمقر المركزي للحزب تحت‬ ‫رئاسة األمين العام للحزب للتداول في‬ ‫المرشحين لالنتخابات التشريعية الجزئية‬ ‫القتراع يوم 82 فبراير 3102والمتعلقة بدوائر‬ ‫اليوسفية وأزيالل و سيدي قاسم وسطات‬ ‫وموالي يعقوب بناء على نتائج هيئات‬ ‫االقتراح والترشيح في الدوائر المعنية.‬ ‫وبعد تداول هيئة التزكية في موضوع‬ ‫الترشيح لهذه الدوائر قررت تفويض‬ ‫األمين العام لتدبير موضوع الترشيح في‬ ‫االنتخابات الجزئية لدوائر سيدي قاسم‬ ‫وأزيالل واليوسفية، وتزكية األخ عبد الرحمان‬ ‫عزيزي للترشيح باسم الحزب في دائرة‬ ‫سطات، وتزكية األخ محمد يوسف للترشيح‬ ‫باسم الحزب في دائرة موالي يعقوب.‬ ‫‪‎‬بيان اللجنة االقليمية لحزب العدالة والتنمية بتزنيت‬‫خالل شهري نونبر ودجنبر،‬ ‫استغربت اللجنة اإلقليمية‬‫مطالبا الجهات المعنية‬ ‫لحزب العدالة والتنمية‬‫بإيجاد حل جذري لهذا‬ ‫لتيزنيت المنعقدة يوم‬‫المشكل الذي يتكرر سنويا،‬ ‫األحد 31 يناير3102 ، من‬‫وذلك بتسليم المواطن‬ ‫استئناف عمليات التحديد‬‫فاتورته متضمنة استهالكه‬ ‫الغابوي والتحفيظ المرتبطة‬‫الفعلي خالل الشهر السابق‬ ‫به والتي تقض مضاجع‬‫بعد أيام فقط من انتهاء‬ ‫السكان بالعالم القروي،(‬‫الشهر حتى ال يشعر بوجود‬ ‫نموذج بونعمان والساحل)،‬ ‫أية زيادات سابقة.‬ ‫الخطوة‬ ‫هذه‬ ‫واصفة‬‫كما طالب البيان بتشكيل‬ ‫باالستفزازية.‬‫خلية داخل الوكالة التجارية‬ ‫وأعلنت اللجنة اإلقليمية‬‫مهمتها استقبال شكايات‬ ‫في بيان توصل به الموقع‬‫المواطنين والبث فيها‬ ‫اإللكتروني لحزب العدالة‬‫أوال قبل أدائها. واتخاذ‬ ‫والتنمية، رفضها فرض األمر عليهما، داعيا وزارة الطاقة ..ويظهر ذلك من خالل عدة‬‫اإلجراءات القانونية الزجرية‬ ‫الواقع على السكان، داعية والمعادن والماء والبيئة إلى مؤشرات أهمها عدم نشر‬‫في حق من ثبت أنه يقوم‬ ‫السلطات المعنية إلى الحذر بناء مشروع بديل يعتمد اإلعالنات في بعض مقرات‬‫بفبركة قراءات العدادات‬ ‫السلطة، وعدم تسليم‬ ‫مما ستؤول إليه األمور في على الطاقة المتجددة.‬ ‫من الموظفين واألعوان.‬ ‫حاله مواصلة العملية إلى ‪‎‬وفي ما يتعلق بحملة الوصل لبعض المواطنين‬‫السلطات‬ ‫البيان‬ ‫ودعا‬ ‫اللوائح الذين سجلوا أنفسهم‬ ‫في‬ ‫نهايتها،وتِؤكد وقوفها إلى التسجيل‬‫المحلية واإلقليمية إلى‬ ‫جانب الساكنة ممثلة في االنتخابية للغرف المهنية، وانعدام الوثائق الخاصة‬‫مع‬ ‫السريع‬ ‫التجاوب‬ ‫الجمعيات والفعاليات التي سجل البيان ضعف تجاوب بالعملية خالل األسبوع‬‫شكايات المواطنين التي‬ ‫تدافع عن مصالح الساكنة السلطات المحلية بمعظم األول من الحملة.‬‫تهم كل أشكال االعتداء‬ ‫الجماعات التابعة إلقليم ‪‎‬واعتبر البيان أن السبب‬ ‫بكافة الوسائل المشروعة.‬‫المادي والمعنوي وعلى‬ ‫وبخصوص المحطة الحرارية، تيزنيت مع العملية بما الرئيسي في االرتفاع الكبير‬‫الممتلكات الخاصة، وعلى‬ ‫أكد البيان أن موقف حزب تستلزمة من يقظة وتعبئة لفواتير الكهرباء هو وجود‬‫المميزة‬ ‫األركان‬ ‫شجرة‬ ‫العدالة والتنمية بتيزنيت لتحفيز المواطنين المعنيين تراكمات في قراءة العدادات‬‫للمنطقة، بسبب الرعي‬ ‫ثابت وهو أن تشييد هذه لتسجيل أنفسهم والقيام منذ فصل الصيف وشهر‬‫الجائر الذي بدأت بوادره‬ ‫المحطة يشكل ضررا للبيئة بشطب الذين لم تعد رمضان، مما أدى إلي احتساب‬ ‫تظهر باإلقليم من جديد.‬ ‫ولساكنة المنطقة لما تنطبق عليهم الشروط مبالغ جزافية بأخذ متوسط‬ ‫لذلك من انعكاسات سلبية القانونية كالمتوفين مثال االستهالك وضبط الفواتير‬
  • 6. ‫6‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬منهجية التخطيط االستراتيجي موضوع دورة تكوينية لحزب العدالة والتنمية بإقليم الحوز‬ ‫نظمت الكتابة اإلقليمية لحزب العدالة و‬ ‫التنمية بإقليم الحوز يوم األحد 02 يناير‬ ‫3102 بقصبة اوريكة، دورة تكوينية للكتاب‬ ‫المحليين والمسئولين عن التكوين حول‬ ‫موضوع «منهجية التخطيط االستراتيجي».‬ ‫ويأتي هذا النشاط التكويني المذكور،‬ ‫حسب الكتابة اإلقليمية لحزب العدالة‬ ‫و التنمية، في إطار دعم قدرات أعضاء‬ ‫الحزب على صعيد إقليم الحوز، في‬ ‫مجال التخطيط االستراتيجي، و تطوير‬ ‫آليات التواصل، والتنسيق والتشارك،‬ ‫الناجع‬ ‫لالنخراط‬ ‫تأهيلهم‬ ‫قصد‬ ‫في وضع مخطط استراتيجي رباعي‬ ‫لحزب العدالة و التنمية باإلقليم . ‬ ‫وتميزت الدورة التكوينية بحضور كتاب‬ ‫محليين ومسئولين عن التكوين بالكتابات‬ ‫المحلية من مختلف جماعات إقليم الحوز‬ ‫، قصد مشاركة فعالة و بناءة وكقوة‬ ‫اقتراحيه تضمن إنجاح اللقاء وإغناء النقاش.‬ ‫ وتجدر اإلشارة إلى أن الدورة التكوينية‬ ‫المشار إليها، تندرج ضمن الدورات‬ ‫التكوينية التي تعمل الكتابة اإلقليمية‬ ‫لحزب العدالة والتنمية بإقليم الحوز‬ ‫على برمجتها حسب أولويات التكوين‬ ‫المندرجة ضمن برامج الكتابة اإلقليمية‬ ‫لبناء إطار حزبي متماسك منظم وحديث.‬ ‫‪‎‬حزب العدالة والتنمية بطاطا يحذرمن تردي االوضاع االجتماعية واالقتصادية‬ ‫عقدت الكتابة االقليمية لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بطاطا اجتماعها العادي يوم‬ ‫األحد 31 يناير 3102، تدارست فيه العديد‬ ‫من القضايا التنظيمية ومواضيع‬ ‫تهم السياسات العامة واألوضاع‬ ‫االجتماعية وقضايا التنمية باإلقليم،‬ ‫وتوقفت بالخصوص عند خمسة‬ ‫مواضيع أساسية تشغل الرأي العام‬ ‫المحلي، أولها تردي األوضاع االجتماعية‬ ‫واالقتصادية، وثانيها، تعطيل مجموعة‬ ‫من المرافق التي انجزت في إطار المبادرة‬ ‫الوطنية للتنمية البشرية كالمحطة‬ ‫الطرقية والمركز التجاري، واألكثر من‬ ‫في التعليم، وخامسها، التدخالت‬ ‫النفوذ الترابي لإلقليم، والنتيجة‬ ‫ذلك أن مشاريع أخرى أنجزت لكن‬ ‫األمنية غير المتوازنة ضد المحتجين‬ ‫حرمان أغلب ساكنة اإلقليم من الحق‬ ‫بطرق مغشوشة مثال ذلك المسبح‬ ‫التي حصلت في بعض المناطق من‬ ‫في الصحة بمعدل طبيب واحد ألكثر‬ ‫البلدي الذي به عيوبا كثيرة بدليل‬ ‫االقليم كدوار إكضي الذي قدم فيه‬ ‫من 42 ألف نسمة وأكثر من 08 في‬ ‫أنه معطل لحد الساعة واألمر نفسه‬ ‫بعض المحتجين للمحاكمة بدون‬ ‫المائة من المراكز الصحية بدون طبيب،‬ ‫بالنسبة للسوق االسبوعي والشيء‬ ‫مسوغ رغم ان احتجاجاتهم سلمية‬ ‫ورابعها «استمرار االرتباك والتردي‬ ‫نفسه بالنسبة للقاعة المغطاة التي‬ ‫ومطالبهم مشروعة. ‬ ‫بالوضع التعليمي باالقليم وحرمان‬ ‫انجزت مدرجاتها بشكل رديء.‬ ‫عدد من التالميذ من حقهم الدستوري‬ ‫وثالثها، تردي الوضع الصحي بكافة‬
  • 7. ‫7‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬قربال وعماري وفصلي والزيدي يؤطرون لقاء تكوينيا بعين السبع‬ ‫نظمت الكتابة االقليمية لحزب‬ ‫العدالة والتنمية بمنطقة عين السبع‬ ‫الحي المحمدي وبتنسيق مع الكتابة‬ ‫المحلية للحي المحمدي اللقاء‬ ‫التواصلي التكويني األول مع أعضاء‬ ‫ومتعاطفي الحزب وذلك يوم األحد‬ ‫60  يناير3102 بالخزانة البلدية للحي‬ ‫المحمدي.‬ ‫اللقاء الذي أطره الكاتب االقليمي‬ ‫للحزب نور الدين قربال وبرلمانيو‬ ‫الحزب عبد العزيز العماري وحكيمة‬ ‫فصلي ورضوان الزيدي، عرف مناقشة‬ ‫ثالث محاور رئيسة همت باألساس‬ ‫حصيلة عمل الكتابة االقليمية للحزب‬ ‫باإلضافة لحصيلة العمل الحكومي‬ ‫ً‬‫«يشكل  لبنة جديدة في مسلسل‬ ‫هده الحكومة، معتبرا أن هناك‬ ‫ومستجدات قانون مالية 3102.‬‫أجرأة توجهات والتزامات البرنامج‬ ‫محاوالت اعالمية يائسة عند البعض‬ ‫وفي هذا السياق، افتتح قربال اللقاء‬‫الحكومي كما يجسد موعدا تشريعيا‬ ‫للتشويش على هذه التجربة الفتية،‬ ‫بسرد لحصيلة ثالث أشهر من عمل‬‫بامتياز لترسيخ االختيارات األساسية‬ ‫«وأننا نراهن على أن حزب العدالة‬ ‫الكتابة االقليمية الجديدة حيث‬‫للنموذج المجتمعي المغربي، كما‬ ‫والتنمية موجود بأعضائه وبمناظليه‬ ‫اشار الى أن لقاءات الكتابة االقليمية‬‫أنه يهدف أيضا تضيف حكيمة فصلي‬ ‫وهو قوي بامتداده وتواصله الدائم‬ ‫عرفت انضباطا تنظيميا في حضور‬‫الى مواصلة البناء الديمقراطي في‬ ‫مع المواطنين».‬ ‫األعضاء بنسبة تراوحت ما  بين مائة‬‫إطار دولة القانون والمؤسسات وربط‬ ‫ووجه رسالة إلى ما وصفه بالظواهر‬ ‫بالمائة، وثمانين بالمائة، مضيفا  بأن‬‫واستثمار‬ ‫بالمحاسبة،‬ ‫المسؤولية‬ ‫المشوشة على المشهد الحزبي التي‬ ‫وتيرة اجتماع الكتابة االقليمية تعقد‬‫منافع النمو القوي والمستدام في‬ ‫ينبغي أن تعلم بأن منطق التحكم‬ ‫كل اسبوع عوض 51 يوم تسريعا منها‬‫تقليص الفوارق االجتماعية والمجالية،‬ ‫بالصيغة القديمة لم يعد مجديا‬ ‫للعمل .‬‫وتحقيق التنمية الشاملة الضامنة‬ ‫فالنموذج الذي بنيت عليه انتخابات‬ ‫وأكد  بأن منهجية االشتغال داخل‬‫لالرتقاء بالمكون البشري ، وتوفير‬ ‫9002 قد طوي، موضحا بأنه «ال يمكن أن‬ ‫فلسفة‬ ‫على‬ ‫ارتكزت‬ ‫المكتب‬‫فرص الشغل وأسباب العيش الكريم‬ ‫تكون هناك دمقراطية بدون أحزاب‬ ‫التخصصات عبر التكفل بمجموعة من‬‫لجميع المواطنات والمواطنين أينما‬ ‫دمقراطية ألنها هي التي تصنع النخب‬ ‫الملفات من بينها الملف التنظيمي،‬‫كانوا بالمدن والقرى وباقي ربوع‬ ‫هي التي يمكن أن تتداول على تسيير‬ ‫والحقيبة المالية، والحقيبة االعالمية‬ ‫المملكة».‬ ‫الشأن العام في أي موقع كانت أغلبية‬ ‫والتكوينية، والملف النسائي، والملف‬‫ومن جهته، أشار البرلماني رضوان‬ ‫أومعارضة»، يقول عماري»نحن نريد‬ ‫االنتخابي وملف األطر والفعاليات‬‫الزيدي،  إلى أن سر وقوة نجاح هذه‬ ‫معارضة قوية معقولة ووطنية».‬ ‫والتخطيط.‬‫التجربة االصالحية هو الدعم الشعبي‬ ‫ومن جانبها، اعتبرت البرلمانية‬ ‫ومن جهته، استعرض  المدير العام ‬‫إال محدود الذي التي تتمتع به‬ ‫حكيمة فصلي في عرضها حول‬ ‫لحزب العدالة والتنمية عبد العزيز‬‫الحكومة ألن الشعب المغربي وثق‬ ‫مستجدات االخيرة  التي تضمنها‬ ‫عماري  حصيلة العمل الحكومي،‬‫في هدا الحزب ألن أعضائه  نزهاء في‬ ‫قانون المالية الجديد أن هذا القانون‬ ‫مشيرا إلى أن  التحديات التي تواجه‬‫سلوكهم وأيديهم بيضاء لم تمتد‬‫ولو على درهم حرام كما تتمتع هده‬‫التجربة، أيضا بالدعم الرسمي لجاللة‬‫الملك من خالل مجموعة من الخطب‬‫التي ركز فيها على دعمه لهده‬‫التجربة وضرورة مساندتها، معتبرا‬‫أن القرار المالي للحكومة اليوم اصبح‬‫اختيارا سياديا لها وهو ما يساعدها‬‫على تنزيل اختياراتها ومشاريعها‬‫المبرمجة كما أشار إلى أنه ألول مرة‬‫التقارير الدولية تتحدث بصورة ايجابية‬‫عن المغرب، وهذا لم يأت من فراغ،‬‫وإنما ذلك مجهود يُحسب للحكومة‬‫من قبيل مشروع ترشيد النفقات‬ ‫العمومية.‬
  • 8. ‫8‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬حزب العدالة والتنمية بالجديدة ينظم الملتقى النسائي األول‬ ‫نظمت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بالجديدة، الملتقى‬ ‫النسائي األول يومي 91 و02 يناير  3102، تخللته محاضرات وموائد‬ ‫مستديرة وعروض في التسيير الجماعي، بمركز االستقبال.‬ ‫وعبر الكاتب الجهوي للحزب عبد المجيد بوشبكة خالل كلمته‬ ‫االفتتاحية عن التحدي الذي تفرضه الساحة السياسية، بخصوص‬ ‫مشاركة المرأة في تدبير الشأن العام، «تماشيا مع التطورات‬ ‫التنظيمية الداخلية للحزب»، مذكرا بالمحطات التاريخية المهمة‬ ‫في مسار حزب العدالة والتنمية، موضحا أهمية الدور االخالقي‬ ‫الذي انتهجه الحزب في الديمقراطية الداخلية.‬ ‫كما عرف الملتقى الذي نظم تحت شعار «فاعلية العمل‬ ‫السياسي رهين بمشاركة المرأة»، تقديم عروض حول دور‬ ‫المستشار الجماعي، الذي أطره مجموعة من مستشاري الحزب‬ ‫بالمدينة، ودراسة بعض البنود المتعلقة بالقانون الجماعي.‬ ‫‪‎‬البركاني يزور مركز حماية الطفولة بالناظور‬‫ورافق البركاني وبنشالل خالل هذه الزيارة المندوب‬ ‫قام النائب البرلماني نور الدين البركاني رفقة الكاتب‬‫االقليمي لوزارة الشباب والرياضة، أحمد قيسامي،‬ ‫المحلي لحزب العدالة والتنمية بالناظور، توفيق بنشالل،‬ ‫ومجموعة من الفعاليات الجمعوية وأطر المركز .‬ ‫بزيارة تفقدية لمركز حماية الطفولة بالناظور، بمناسبة‬‫وعقب ذلك، قام البركاني بجولة بين مرافق المركز، حيث‬ ‫ذكرى عيد المولد النبوي الشريف.‬‫التقى بالنزالء البالغ عددهم 03 نزيال، ووجه لهم كلمة قال‬‫فيها «إنه ليس من العيب أن يخطئ اإلنسان، و لكن العيب‬‫أن يستمر في تكرار نفس الخطأ»، داعيا إلى االستعداد‬‫ليكونوا فاعلين في المجتمع بعد مغادرتهم ألسواره،‬ ‫وليندمجوا في الحياة العامة بدون أي مركب نقص.‬‫إلى ذلك، دعا البركاني كافة الضمائر الحية والمحسنين‬‫إلى االسهام، ماديا ومعنويا، للرفع من مستوى الخدمات‬‫الموجهة إلى نزالء هذا المركز، مشيرا في هذا الصدد إلى أنه‬‫وجه سؤاال كتابيا إلى وزير الشباب والرياضة يطالبه بإعادة‬‫االعتبار لهذا الصنف من المراكز ونزالئها من خالل ايجاد‬‫السبل الكفيلة بالرقي بهذه المؤسسة الحيوية واالنتقال‬‫بها إلى مؤسسة تربوية حقيقية تخرج رجال الغد القادرين‬ ‫على االنخراط بفعالية في المسيرة التنموية لبالدنا.‬ ‫‪‎‬المجلس الجهوي لحزب العدالة والتنمية بالعيون يدعم مسار اإلصالح السياسي‬ ‫ نظم حزب العدالة والتنمية بجهة‬ ‫العيون بوجدور الساقية الحمراء‬ ‫الدورة األولى للمجلس الجهوي بعد‬ ‫مؤتمره الثالث يوم األربعاء 32 أبريل‬ ‫3102 بدار الثقافة أم السعد بالعيون‬ ‫تحت شعار «جهة داعمة لمسار‬ ‫اإلصالح الساسي والتنمية المحلية «.‬ ‫وفي هذا السياق، اعتبر الكاتب‬ ‫الجهوي للحزب، أن الشعار الذي رفعه‬ ‫مجلس العيون بوجدور الساقية‬ ‫عليهما،‬ ‫والمصادقة‬ ‫لتنفيذه‬ ‫المفتوح اآلن حول الورقة التأطيرية‬ ‫الحمراء يعبر عن هذه المرحلة التي‬ ‫واختتمت أشغاله بانتخاب أعضاء‬ ‫التي طرحها على طاولة الحوار‬ ‫تعرف عدة إصالحات على الصعيد‬ ‫هيئة التحكيم الجهوية لحزب‬ ‫المجلس اإلقتصادي واإلجتماعي‬ ‫الوطني والجهوي، مشيرا إلى أن جهة‬ ‫العدالة والتنمية بجهة العيون‬ ‫والبيئي بالجهة.‬ ‫الصحراء ستكون في صلب هذه‬ ‫بوجدور الساقية الحمراء التي نص‬ ‫وتدارس المجلس الجهوي البرنامج‬ ‫االصالحات انطالقا من إرساء دعائم‬ ‫عليها النظام األساسي للحزب.‬ ‫المخصصة‬ ‫والميزانية‬ ‫السنوي‬ ‫الجهوية المتقدمة، وكذا النقاش‬
  • 9. ‫9‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫المجلس الجهوي لحزب العدالة و التنمية بجهة الشاوية ورديغة‬ ‫يصادق على مشروع برنامج السنوي‬‫المطلق و الالمشروط مع‬ ‫عقد أعضاء المجلس الجهوي‬‫قضايا األمة وفي مقدمتها‬ ‫لحزب العدالة و التنمية‬‫القضية الفلسطينية وقضية‬ ‫جهة الشاوية ورديغة دورته‬‫الشعب السوري والرفض‬ ‫العادية يوم 02 يناير 3102‬‫المطلق لكل أشكال التطبيع‬ ‫بمقر الحزب بمدينة خريبكة،‬‫مع الكيان الصهيوني، معلنا‬ ‫وذلك من أجل انتخاب أعضاء‬‫تثمينه المجهودات الكبرى‬ ‫هيئة التحكيم الجهوية‬‫والمبادرات القوية والفاعلة‬ ‫و المصادقة على مشروع‬‫للحكومة المغربية الرامية‬ ‫البرنامج السنوي و مشروع‬‫لالرتقاء باألوضاع االجتماعية‬ ‫الميزانية السنوية.‬‫واالقتصادية بالبالد، كما ندد‬ ‫األولى‬ ‫الدورة‬ ‫وتميزت‬‫بأساليب العرقلة الممنهجة‬ ‫للمجلس الجهوي لحزب‬‫الصادرة عن بعض الجهات،‬ ‫العدالة والتنمية بانتخاب‬‫داعيا إلى انتهاج أسلوب‬ ‫التحكيم‬ ‫هيئة‬ ‫أعضاء‬‫االصالح و محاربة كل أشكال‬ ‫الجهوية التي تضم خليفة‬‫الريع و الفساد السياسي و‬ ‫السنوية.‬ ‫كما تمت المصادقة على‬ ‫الصيري رئيسا و حميد زاتني‬‫اإلقتصادي الذي ينخر جهة‬ ‫وفي نهاية أشغاله أكد بالغ‬ ‫مشروع البرنامج الجهوي‬ ‫والشرقي الغالمي ومحمد‬ ‫الشاوية ورديغة.‬ ‫المجلس الجهوي تضامنه‬ ‫للحزب ومشروع الميزانية‬ ‫بوشنيـف ومحمد معناوي،‬ ‫‪‎‬الغالبي كاتبة محلية لحزب العدالة‬ ‫‪‎‬اللجنة االقليمية لحزب العدالة والتنمية‬ ‫والتنمية بجماعة أهل أنكاد‬ ‫ببني مالل تتدارس سبل تطوير عمل فروعها‬ ‫انعقدت طيلة يوم األحد 02 يناير 3102 اللجنة اإلقليمية لحزب‬ ‫انتخبت أمينة الغالبي، كاتبة محلية لحزب العدالة‬ ‫العدالة و التنمية ببني مالل.‬ ‫والتنمية بجماعة أهل أنكاد، باقليم وجدة، خالل أشغال‬ ‫وفي هذا الصدد، تدارس كتاب الفروع المحلية للحزب بمعية‬ ‫المؤتمر المحلي التأسيسي لحزب العدالة والتنمية،‬ ‫أعضاء الكتابة االقليمية مختلف المستجدات السياسية‬ ‫المنعقد مساء يوم الجمعة 62 يناير3102، بمقر الحزب‬ ‫بوجدة    . ‬ ‫والتنظيمية، سيما بعد انعقاد دورة المجلس الوطني‬ ‫‪‎‬وصادق المؤتمر المحلي للحزب على محمد غنو، نائبا‬ ‫والمصادقة على القانون الداخلي والبرنامج السنوي 3102.‬ ‫للكاتبة المحلية الجديدة، كما صادق على باقي أعضاء‬ ‫كما تم التركيز على البحث عن سبل تطوير العمل بالفروع و‬ ‫الكتابة المحلية، وهم نوار الهواري، وسهب الخير عبد‬ ‫كيفية تثبيت المكتسبات، هذا باإلضافة إلى تثمين الحضور‬ ‫الحق، والصديق محمد رفيق، والمذبوحي يحي.‬ ‫ألداء عمل الحكومة. ‬
  • 10. ‫01‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫‪‎‬األزمي: اللجنة الوزارية الدائمة للتنمية القروية هدفها‬ ‫تتبع تنزيل البرنامج السنوي لتنمية العالم القروي‬‫كذلك على البرنامج السنوي، وتعمل على تتبع تنزيل‬ ‫أبرز إدريس األزمي اإلدريسي، الوزير المكلف بالميزانية، العناية‬‫البرنامج السنوي لتنمية العالم القروي والمناطق الجبلية.‬ ‫الكبيرة للحكومة الحالية بالعالم القروي ومناطق الجبال‬‫يذكر أن مجلس الحكومة المنعقد يوم الخميس 71‬ ‫من حيث حجم التمويالت المخصصة له، مبينا أن الميزانية‬‫يناير3102 صادق على مشروع مرسوم بإنشاء اللجنة‬ ‫المخصصة للعالم القروي والمناطق الجبلية انتقل من 005‬‫الوزارية الدائمة للتنمية القروية ومناطق الجبال،‬ ‫مليون درهم إلى مليار درهم سنة 2102، ليصل إلى مليارين‬‫تقدم به الوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية‬ ‫ونصف مليار درهم في قانون المالية برسم سنة 3102.‬‫وتحديث اإلدارة نيابة عن وزير الفالحة والصيد البحري.‬ ‫وأشاد األزمي في كلمته في لقاء تواصلي مع أعضاء المجلس‬‫وفي هذا الصدد، أوضح مصطفى الخلفي، وزير االتصال‬ ‫الوطني لجمعية مستشاري العدالة والتنمية مساء يوم‬‫الناطق الرسمي باسم الحكومة، أنه وعيا من الحكومة‬ ‫الجمعة األخير بالرباط، بالمناخ المؤسساتي الجديد للعناية‬‫بأهمية التنمية القروية المستدامة كرافعة للتنمية الشاملة‬ ‫بالعالم القروي والمناطق الجبلية عبر إحداث مديرية تشرف‬‫للمملكة، فإنها تعمل إلى وضع رؤية ومنهجية موحدة‬ ‫على إعداد برنامج سنوي للتنمية بالعالم القروي، مضيفا أنه‬‫ومندمجة تحقق التجانس بين كافة التدخالت والبرامج‬ ‫بعد إعداد استراتيجية تنمية العالم القروي والمناطق الجبلية‬‫القطاعية في مجال تنمية المجال القروي ومناطق الجبال،‬ ‫يتم رفعها إلى اللجنة الوزارية التي يترأسها رئيس الحكومة.‬‫مذكرا في بالغ صحفي تاله عقب لقاء مجلس للحكومة،‬ ‫وأضاف األزمي أن هذه اللجنة الوزارية التي تم إحداثها‬‫بأن البرنامج الحكومي نص على ضرورة المراجعة الشاملة‬ ‫بمرسوم صادق عليه مجلس الحكومة في لقائه األخير‬‫لمنهجية تنمية المجال القروي ومناطق الجبال، وبالتالي فإن‬ ‫يوم الخميس الماضي تضم مختلف الوزارات المعنية‬‫مشروع هذا المرسوم –يضيف الخلفي- يرمي إلى إحداث لجنة‬ ‫بالعالم القروي، مبينا أن هذه اللجنة الوزارية تصادق‬‫وزارية دائمة وتعزيز دورها في مجال حكامة التنمية القروية.‬ ‫على االستراتيجية الحكومية في هذا المجال وتصادق‬ ‫‪‎‬عليان كاتبا إقليميا لشبيبة حزب العدالة والتنمية بأوسرد‬ ‫انتخب المؤتمر اإلقليمي لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بإقليم أوسرد ، المنعقد يوم‬ ‫السبت 91 يناير 3102، سعيد عليان، كاتبا‬ ‫إقليميا لشبيبة العدالة والتنمية بأوسرد.‬ ‫المؤتمر اإلقليمي الذي ترأسه عبد‬ ‫الكتابة‬ ‫عضو‬ ‫الخياري،‬ ‫المجيد‬ ‫الجهوية للشبيبة بجهة العيون‬ ‫الساقية الحمراء وادي الذهب، صادق‬ ‫على بارك اهلل عبد اهلل، نائبا للكاتب‬ ‫اإلقليمي للشبيبة، كما صادق المؤتمر‬ ‫على أعضاء الكتابة اإلقليمية وهم‬ ‫: النجاة أوبيروك، وخديجة عليان،‬ ‫ومحمد المامي أهل سيدي عمار.‬
  • 11. ‫11‬ ‫أخبار الحزب‬ ‫«‪‎‬المساء» تعتذر عن سقوطها في خطأ مهني‬ ‫مرة أخرى تسقط يومية المساء في‬ ‫خطأ فادح عندما نشرت على صدر‬ ‫صفحتها األولى في عدد الجمعة 52‬ ‫يناير 3102 خبرا يتعلق بإدانة المحكمة‬ ‫االبتدائية بنعيسى بوعسرية، العضو‬ ‫الذي سبق ألجهزة حزب العدالة‬ ‫والتنمية أن جمدت عضويته إثر ورود‬ ‫اسمه في قائمة متورطين في ملف‬ ‫االتجار بالمخدرات، بـ 6 سنوات سجنا‬ ‫نافذا وأرفقتها بصورة لمحمد زويتن،‬ ‫المدير المركزي والبرلماني عن حزب‬ ‫العدالة والتنمية، وهو ما يؤكد مرة‬ ‫أخرى ضعف التحري لدى عدد من‬ ‫المنابر الصحفية، وعدم بذلها الجهد‬ ‫من أجل التحري في صحة ما تنشره‬ ‫ومطابقة الصور لمضمون الخبر، كما‬ ‫حدث مع خبر إرفاق صورة برلماني‬ ‫للعدالة والتنمية مع خبر إدانة أحد‬ ‫األعضاء السابقين لحزب العدالة‬ ‫والتنمية من طرف المحكمة االبتدائية.‬‫المركزي لحزب العدالة والتنمية.‬ ‫هي األخرى نشرت نفس الخبر مرفقة‬ ‫إلى ذلك، نشرت نفس اليومية تصويبا‬‫ويعيد هذان الخطآن من جديد طرح‬ ‫بصورة لمحمد بوعسرية، عضو المجلس‬ ‫واعتذارا عن نشر صورة لزويتن مرفقة‬‫المهنية والتدقيق والتحري داخل‬ ‫الوطني لحزب العدالة والتنمية، على‬ ‫مع الخبر المشار إليه. وأكدت المساء‬‫الجسم الصحفي على المحك، على‬ ‫أساس أنه بنعيسى بوعسرية المدان‬ ‫في االعتذار المذكور أن «الخطأ غير‬‫اعتبار أن مثل هذه األخطاء تشوه صورة‬ ‫حقيقة، معتذرة لمحمد بوعسرية‬ ‫مقصود»، معتذرة لزويتن عن هذا الخطأ.‬‫وسمعة بعض الناس، قبل أن تلجأ‬ ‫على نشر هذا الخطأ «غير المقصود».‬ ‫كما سبق أن اتصل مشرفون على يومية‬‫هذه المنابر إلى تصويب الخطأ في حيز‬ ‫هذا وتداولت منابر أخرى نفس الخبر‬ ‫المساء بزويتن واعتذروا عن الخطأ.‬‫ضيق من صفحاتها وفي أسطر قليلة.‬ ‫مرفقا بصورة محمد الزويتن المدير‬ ‫وتجدر اإلشارة إلى أن جريدة «األخبار»‬ ‫‪‎‬شبيبة العدالة والتنمية تتواصل مع الشباب بالسمارة‬ ‫بالسمارة‬ ‫والتنمية‬ ‫العدالة‬ ‫حزب‬ ‫مقر‬ ‫احتضن‬ ‫الساعة‬ ‫3102على‬ ‫يناير‬ ‫02‬ ‫األحد‬ ‫يوم‬ ‫مساء‬ ‫الخامسة مساء، لقاء تواصليا مع شبيبة الحزب.‬ ‫أشرف على تأطير اللقاء، عبد اهلل بك الكاتب االقليمي‬ ‫للحزب بالسمارة بتقديمه كلمة توجيهية موجهة إلى‬ ‫الحاضرين، أكد فيها على دور الشباب في نهضة األمم‬ ‫واصالحها، مذكرا بنماذج لشباب من فجر اإلسالم ساهموا‬ ‫في ريادة األمة، كما أشار إلى نماذج حالية «تتبوأ مناصب‬ ‫في تسيير الشأن العام بكل كفاءة وصدق خدمة للوطن».‬ ‫كما تم عرض شريط مرئي، عن بعض فقرات الملتقى‬ ‫الوطني الثامن يبين األجواء الحماسية وحسن التسيير‬ ‫والتنظيم الذي عرفه الملتقى، وكذا لتسليط الضوء على‬ ‫عمل الشبيبة وطنيا وخلق نوع من الحماس لدى شباب‬ ‫السمارة للمنافسة والتباري لما فيه خدمة للوطن .‬‫نشطه عالي عبيدا الذي دعا الى تفعيل عمل الشبيبة‬ ‫كما تدخل األخ حسن اكتيف بعرض مفصل‬‫محليا اسوة بباقي اقاليم بلدنا العزيز، داعيا الشباب‬ ‫وأهدافها‬ ‫والتنمية‬ ‫العدالة‬ ‫بشبيبة‬ ‫به‬ ‫عرف‬‫لالنخراط االيجابي في مسلسل االصالح ضدا على الفساد‬ ‫بالحزب.‬ ‫وعالقتها‬ ‫ودورها‬ ‫ومبادئها‬‫واالسهام في بلورة البرنامج االنشطة التي تروم لجنة‬ ‫إلى ذلك، تم فتح باب المناقشة بين الحاضرين واضافات‬‫الشبيبة باقليم السمارة تسطيره لفائدة الشباب باالقليم .‬ ‫وتوجيهات من بعض أعضاء الحزب الحاضرين للقاء الذي‬
  • 12. ‫21‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫‪‎‬الزويتن يدعو إلى االرتقاء بالعمل السياسي‬‫‪‎‬بن عبد الصادق: حذف الفقرة الثانية من الفصل‬ ‫شدد محمد الزويتن، عضو فريق‬‫574 يعزز الضمانات الممنوحة لحماية القاصرين‬ ‫العدالة والتنمية بمجلس النواب،‬ ‫على أن الظرفية الحالية التي تمر بها‬ ‫أكد محمد بن عبد‬ ‫بالدنا تحتاج من كل مواطن، العمل‬ ‫الصادق، نائب رئيس‬ ‫من أجل بناء الوطن، وتضافر جهود‬ ‫فريق العدالة والتنمية‬ ‫الجميع إلصالح ما أفسدته العقود‬ ‫بالتشريع،‬ ‫المكلف‬ ‫السابقة من التدبير الخاطئ للشأن‬ ‫دعم فريق العدالة‬ ‫العمومي، والفوضى السياسية.‬ ‫بمجلس‬ ‫والتنمية‬ ‫وقال محمد الزويتن، في لقاء‬ ‫النواب لموافقة وزارة‬ ‫تواصلي نظمته اللجنة اإلقليمية‬ ‫العدل والحريات على‬ ‫لحزب بالناظور السبت 91 يناير‬ ‫حذف الفقرة الثانية‬ ‫الجاري بالمقر االقليمي بالناظور،‬ ‫من الفصل 574 من‬ ‫«إن العدالة والتنمية سطر منهجية‬ ‫الجنائي،‬ ‫القانون‬ ‫علمية لعمل كافة هياكله من‬ ‫مؤكدا أن من شأن‬ ‫كتابات جهوية و قليمية ومحلية‬ ‫ذلك تعزيز الضمانات‬ ‫وشبابية، يروم من وراء ذلك‬ ‫لحماية‬ ‫الممنوحة‬ ‫للمناضالت‬ ‫المستمر‬ ‫التكوين‬ ‫القاصرين‬ ‫األطفال‬ ‫والمناضلين بهدف مواكبة الطفرة‬ ‫من كافة أشكال‬ ‫حزبنا‬ ‫قطعها‬ ‫التي‬ ‫النوعية‬‫التغرير أو االختطاف عالقة جنسية‬ ‫عليهم.‬ ‫االعتداء‬ ‫بحصوله  على اغلبية االصوات في‬‫ولو رضائية فإن العقوبة قد تصل إلى‬ ‫وأضاف بن عبد الصادق في تصريح‬ ‫السابقة،‬ ‫التشريعية‬ ‫االنتخابات‬‫عشر سنوات، أما إذا ترتب عنها هتك‬ ‫للموقع اإللكتروني لحزب العدالة‬ ‫وترؤسه للحكومة الحالية»، مشددا‬‫العرض فإنها قد تصل إلى عشرين‬ ‫والتنمية، أن حذف الفقرة الثانية‬ ‫على أن االنتقال من المعارضة إلى‬‫سنة، أما التغرير أو االختطاف اللذان‬ ‫من الفصل 574 من القانون الجنائي‬ ‫تدبير الشأن العام يتطلب تعبئة‬‫يعقبهما اغتصاب فإن العقوبة قد‬ ‫ومراجعة العقوبات المتعلقة باالعتداء‬ ‫موازية في صفوف قواعد الحزب.‬‫تصل إلى ثالثين سنة»، من شأنه تعزيز‬ ‫على األطفال القاصرين من خالل تأكيد‬‫الضمانات الممنوحة لألطفال القاصرين.‬ ‫وزارة العدل والحريات أنه «إذا ترتب عن‬
  • 13. ‫31‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫‪‎‬فريق المصباح يدعو لتحديد المسؤولية في التعمير بين الوكالة والجماعات الحضرية‬ ‫وجه فريق العدالة والتنمية بمجلس‬ ‫النواب طلبا الستدعاء وزير السكنى‬ ‫والتعمير وسياسة المدينة من أجل‬ ‫مناقشة اختصاصات الوكالة الحضرية‬ ‫الترابية.‬ ‫باإلدارات‬ ‫عالقاتها‬ ‫في‬ ‫وأوضح عبد العزيز كرماط، منسق‬ ‫شعبة الداخلية والجماعات الترابية‬ ‫والسكنى وسياسة المدينة لفريق‬ ‫العدالة والتنمية، أن الطلب الذي وجهه‬ ‫الفريق للجنة الداخلية والجماعات‬ ‫الترابية والسكنى وسياسة المدينة‬ ‫بمجلس النواب جاءت في سياق‬ ‫وجود كثرة المتدخلين في مجال‬ ‫التعمير الحضري وفي مقدمة هؤالء‬ ‫المتدخلين الوكالة والجماعات الحضرية.‬‫وأكد على أن الهدف من الدعوة‬ ‫الحضرية والجماعات الحضرية، خاصة‬ ‫وأبرز كرماط في حديثه لـ ‪ pjd.ma‬أن‬‫إلى لقاء اللجنة هو من أجل تحديد‬ ‫على مستوى منح رخص السكن وزجر‬ ‫كثرة المتدخلين أفرز عدة إشكاالت‬‫بالتعمير،‬ ‫المتعلقة‬ ‫االختصاصات‬ ‫المخالفات ثم وثائق التعمير، األمر الذي‬ ‫على مستوى التعمير وخاصة اإلشكاالت‬‫معتبرا أن هذا األمر أصبح اختيارا ال‬ ‫يتطلب توضيح االختصاصات على هذا‬ ‫المتعلقة باالختصاص، الذي أحدث ارتباكا‬‫رجعة فيه مع الدستور الجديد إما أن‬ ‫المستوى وتعيين المسؤولية على كل‬ ‫في التعمير، مشددا على أن اللقاء الذي‬‫نمنح االختصاص إلى الوكالة الحضرية‬ ‫ملف انسجاما مع الدستور الجديد الذي‬ ‫دعا إليه فريق العدالة والتنمية يهدف‬‫أو نترك األمر لرؤساء المجلس الجماعية.‬ ‫ينص على ربط المسؤولية بالمحاسبة.‬ ‫إلى تحديد هذه االختصاصات بين الوكالة‬‫ما أفرز نظاما تعليميا متسما بالهشاشة‬‫والعجز في أداء الرسالة المنوطة به».‬‫وأشار الشيخي إلى أن حزب العدالة‬ ‫‪‎‬الشيخي :‬‫والتنمية يطالب باستمرار بإعادة‬‫االعتبار لهذا القطاع االستراتيجي‬ ‫نعتبر‬‫بإقرار واعتماد إصالح وطني حقيقي‬‫لمنظومة التربية والتكوين تتوافق عليه‬‫مختلف مكونات األمة. وهو ما تم من‬ ‫المسألة‬‫خالل إعداد الميثاق الوطني للتربية‬‫والتكوين الذي حظي بموافقة جميع‬ ‫التعليمية ذات‬ ‫أسبقية بعد‬‫مكونات المجتمع المغربي وشكل‬‫اإلطار المرجعي الذي حدد منطلقات‬‫ومجاالت ودعامات  اإلصالح المنشود».‬‫‪‎‬وأضاف بأن حزب العدالة والتنمية «قد‬‫تولى من خالل العشرية األولى لإلصالح‬ ‫الوحدة الترابية‬‫متابعة مختلف المراحل والتدابير‬‫اإلجرائية المتخذة من قبل الحكومات‬‫السابقة، حيث ساهم انطالقا من قناعته‬ ‫الوطنية األولى بعد الوحدة الترابية».‬ ‫أكد نبيل الشيخي، ممثل حزب العدالة‬‫الراسخة بأهمية هذا الورش الوطني‬ ‫وأضاف «لقد مر قطاع التربية والتكوين‬ ‫والتنمية في المناظرة الوطنية المنظمة‬‫في تقييم اإلصالح والتنبيه للتعثرات‬ ‫ببالدنا منذ االستقالل إلى منتصف‬ ‫من طرف النقابة الوطنية للتعليم‬‫والهفوات منذ الشروع في أجرأة‬ ‫التسعينات من القرن الماضي من‬ ‫العالي حول المسألة التعليمية‬‫مضامين الميثاق سنة  0002 إلى حدود‬ ‫عدة محطات مرحلية خضع فيها‬ ‫بالمغرب، بعنوان «المسألة التعليمية‬‫سنة 8002 التي شهدت مع الحكومة‬ ‫لعدة مشاريع إصالح دون تقدير دقيق‬ ‫بالمغرب، تحديات ورهانات»، نهاية‬‫السابقة إعداد البرنامج االستعجالي‬ ‫لالشكاليات الحقيقية وانتظارات الفئات‬ ‫األسبوع الماضي بكلية العلوم أكدال‬‫للفتـرة 9002-2102 بهدف إعطاء نفس‬ ‫المستهدفة والمتطلبات الحقيقية‬ ‫بالرباط، (أكد) أن المسألة التعليمية‬‫جديد لإلصالح وتسريع تنزيل أوراشه.»‬ ‫للمحيط االقتصادي واالجتماعي، وهــو‬ ‫بالمغرب «تعتبر لدينا جميعا األسبقية‬
  • 14. ‫41‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫‪‎‬الشيخي : ستظهر نتائج اإلصالح على المدى المتوسط والبعيد‬ ‫أكدت سعاد الشيخي النائبة البرلمانية‬ ‫عن حزب العدالة والتنمية بالحسيمة،‬ ‫في لقاء تواصلي نظمته لجنة‬ ‫العمل النسوي التابعة لحزب العدالة‬ ‫والتنمية بتاونات تحت شعار «المقاربة‬ ‫االجتماعية الميزانية المالية3102» يوم‬ ‫السبت 91 يناير3102 بدار الشباب الوحدة‬ ‫بتاونات، (أكدت) بأن الحكومة ماضية‬ ‫في اإلصالح ومحاربة الفساد بالتدرج،‬ ‫ومع انخراط الجميع فيه بما في ذلك‬ ‫هيئات المجتمع المدني والمواطنين،‬ ‫وأضافت بأن نتائج هذا اإلصالح‬ ‫ستظهر على مدى المتوسط والبعيد.‬ ‫وأوضحت الشيخي بعد استعراضها‬ ‫ألهم محاور قانون المالية وأهدافه في‬ ‫لقاء عرف حضور منخرطي ومتعاطفي‬ ‫الحزب باإلقليم، «أن الوزراء انخرطوا في‬ ‫العمل بصفتهم فريقا حكوميا واحدا‬‫في توزيعها بالرغم من الرفع من‬ ‫ما يجد بعض المقاومة من لدن بعض‬ ‫منسجما ومتماسك بفضل فطنة‬‫قيمتها وعدد من المستفيدين‬ ‫األطراف ألنها ال تتناغم مع مصالحها‬ ‫وحكمة رئس الحكومة األستاذ عبد‬‫منها أكدت الشيخي على أنه سيتم‬ ‫الذاتية، التي تعمل على التشويش‬ ‫اإلله ابن كيران، كما أن القرارات التي‬‫التحري في هذا الشأن، مضيفة بأن‬ ‫على عمل الحكومة بدعوى الدفاع‬ ‫اتخذتها الحكومة سواء في التشغيل‬‫هدف وزارة التعليم العالي من نشر‬ ‫عن الطبقة الكادحة لكن الحقيقة‬ ‫أو إصالح صندوق المقاصة وصندوق‬‫لوائح الممنوحين على موقعها هو‬ ‫انها تدافع عن مصالحها فقط».‬ ‫التقاعد أو سن القوانين وإصالح‬‫الوضوح والشفافية ومن حق أي طالب‬ ‫وفي موضوع منفصل، يتعلق بالمنح‬ ‫بعضها وغيرها تصب في مصلحة‬‫تقديم طعون في من ال تتوفر فيه‬ ‫إلقليمي‬ ‫المخصصة‬ ‫الجامعية‬ ‫المواطنين وترمي أساسا إلى توزيع‬‫شروط ومعايير الحصول على المنحة.‬ ‫الحسيمة وتاونات التي عرفت خلال‬ ‫عادل للثروات وسيادة القانون، وهو‬ ‫‪‎‬بوانو يتحدث في بلقصيري عن واقع وآفاق التدبير الحكومي‬ ‫قال عبد اهلل بوانو رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس‬ ‫النواب، إنه متفائل لنجاح الحكومة ومضيها في انجاز الوعود‬ ‫التي قطعتها سلفا، مؤكدا على أن نتائج هذه اإلجراءات‬ ‫ستظهر قريبا من خالل المعالجة العميقة لمشكل التقاعد‬ ‫والصناديق المخصصة لهذا الغرض، والنظر في الدعم‬ ‫وطرق صرف مبالغ صندوق المقاصة ليصل إلى مستحقيه،‬ ‫اإلصالح الضريبي وأخيرا معالجة الخريطة االنتخابية،‬ ‫بالرغم من التشويش الحاصل على العمل الحكومي.‬ ‫وذكر بوانو، في لقاء تواصلي نظمته الكتابة المحلية لحزب‬ ‫العدالة والتنمية بمشرع بلقصيري احتضنته قاعة البلدية‬ ‫بمشرع بلقصيري في 21 يناير3102، أطره الدكتور بوانو تحت‬ ‫عنوان «التدبير الحكومي بين الواقع واآلمال»، بالمراحل‬ ‫التي قطعها المغرب منذ التصويت على دستور 6991 وما‬ ‫تضمنه من ايجابيات وسلبيات، ودستور 1102 الذي جاء نتيجة‬ ‫هبوب رياح التغيير بالمنطقة، فكان التحول يوم52 نونبر‬ ‫1102، عندما تم رفع شعار اإلطاحة بالفساد واالستبداد، وضد‬ ‫التحكم في الخريطة السياسية وتزوير االنتخابات سنة‬ ‫9002، ثم ذكر بوانو بمسار لتشكيل الحكومة وتنصيبها‬ ‫في يناير 2102، حيث انتقل الحزب بعد معارضة دامت 31‬ ‫سنة إلى المساهمة في الحكم وتسيير الشأن العام.‬
  • 15. ‫51‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫‪‎‬اإلدريسي: حذف الفقرة الثانية من الفصل 574 من القانون‬ ‫الجنائي سيقطع الطريق على المزايدات‬ ‫ثمن عبد الصمد اإلدريسي،‬ ‫عضو فريق العدالة والتنمية‬ ‫بمجلس النواب، إلغاء وزارة‬ ‫العدل والحريات الفقرة‬ ‫الثانية من الفصل 574 من‬ ‫القانون الجنائي والتي تقضي‬ ‫بإمكانية تزويج القاصر المغرر‬ ‫بها أو المختطفة، مبينا أن‬ ‫هذا اإلجراء من شأنه قطع‬ ‫الطريق على كل المزايدات‬ ‫مطروحة‬ ‫كانت‬ ‫التي‬ ‫النقاش. ‬ ‫هذا‬ ‫بمناسبة‬ ‫وقال اإلدريسي في اتصال‬ ‫هاتفي مع ‪« ،pjd.ma‬كنا‬ ‫بمقتضى‬ ‫الداعين‬ ‫أول‬ ‫مرجعيتنا أوال ثم بمقتضى‬ ‫إيماننا وحرصنا في سن‬ ‫تشريعات تقضي بتشديد‬‫نصوص القانون الجنائي‬ ‫للقاصرين، ومع كل تعديل‬ ‫بسالمة القاصرين»، مؤكدا‬ ‫جميع‬ ‫في‬ ‫العقوبات‬‫بما يخدم المصلحة العامة.‬ ‫سواء كان مشروع أو مقترح‬ ‫أن فريق العدالة والتنمية‬ ‫الجرائم الجنسية المرتبطة‬ ‫قانون يرمي إلى تعديل‬ ‫مع مزيد من توفير الحماية‬ ‫باإلخالل باآلداب والمساس‬ ‫‪‎‬الثمري يلتزم بطرح ملف ترسيم المجال الغابوي بآسفي على الجهات المعنية‬‫والغابات من ترسيمها للمجال الغابوي‬ ‫كيلومترا جنوب مدينة آسفي، واستمع‬ ‫يواصل عضو فريق العدالة والتنمية‬‫بكل من غابة عبدة وغابات أوالد الحاج‬ ‫في هذا السياق لساكنة المنطقة‬ ‫بمجلس النواب، إدريس الثمري، سلسلة‬‫ورثنانة بالنفوذ الترابي لجماعات‬ ‫حول المشاكل التي يعانون منها.‬ ‫زياراته التواصلية لعدد من الجماعات‬‫الغيات والمعاشات والثوابث وأوالد‬ ‫وأكدت ساكنة المنطقة خالل تواصلها‬ ‫الترابية بإقليم آسفي، حيث حل يوم‬‫سلمان، الذي يضم محل سكناهم‬ ‫مع النائب البرلماني تخوفها من ما‬ ‫الخميس 71 يناير 3102 بتراب الجماعة‬‫وقطع أرضية امتلكوها أبا عن جد .‬ ‫أقدمت عليه المديرية اإلقليمية للمياه‬ ‫القروية لمعاشات التي تبعد 82‬‫من جانبه، أكد الثمري اهتمامه بموضوع‬‫ترسيم المجال الغابوي من خالل تتبع‬‫مجرياته مبديا استعداده مدارسة هذا‬‫الملف مع الجهات المعنية وفق مقاربة‬‫تشاركية بما يكفل حقوق المواطنين.‬‫يذكر أنه سبق وأن احتشد المئات من‬‫الفالحين المنحدرين من ذات الجماعة‬‫في وقفة احتجاجية أمام مقر والية‬‫جهة دكالة عبدة وكذا المديرية‬‫اإلقليمية للمياه والغابات بآسفي صباح‬‫يوم الثالثاء 80 يناير 3102، رفعوا خاللها‬‫شعارات تحمل في عمقها تخوفهم‬‫من ما أقدمت عليه المديرية اإلقليمية‬‫للمياه والغابات بآسفي في محاولة‬‫منها حسب ما يتداوله المتضررون‬‫سلب أراضيهم و ضمها لممتلكات‬‫المياه والغابات وتحفيظها، مما بات‬‫يهدد مستقبلهم ومستقبل أسرهم.‬
  • 16. ‫61‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫‪‎‬فريق العدالة والتنمية‬ ‫يطالب بحكامة صندوق‬ ‫اإلنعاش الوطني‬‫بين أن يبقى تابعا لإلدارة المركزية‬ ‫تحقيق األموال المرصودة للصندوق‬ ‫دعا فريق العدالة والتنمية بمجلس‬‫أو اإلدارات الجهوية، معتبرا أن‬ ‫لألهداف المرصودة لها، خاصة على‬ ‫النواب إلى انعقاد لجنة الداخلية‬‫توزيع االختصاص حاليا بين اإلدارتين‬ ‫مستوى تدبيرها.‬ ‫والجماعات الترابية والسكنى وسياسة‬‫يطرح إشكاالت كبيرة في التدبير‬ ‫وفي تصريح لعزيز كرماط عضو فريق‬ ‫المدينة لمساءلة وزير الداخلية عن‬‫والحكامة، األمر الذي يجعل عملية‬ ‫العدالة والتنمية لــــــ‪ ، pjd.ma‬أكد بأنه‬ ‫أثر األموال المرصودة لفائدة صندوق‬‫ربط المسؤولية بالمحاسبة صعبة‬ ‫«أصبح من الالزم تحديد اختصاص‬ ‫اإلنعاش الوطني في الواقع، موضحا‬ ‫إلى حد ما».‬ ‫اشتغال صندوق اإلنعاش الوطني‬ ‫أن اللقاء يحاول البحث عن مدى‬‫دعا رشيد القبيل، منسق شعبة التعليم والثقافة‬‫واالتصال لفريق العدالة والتنمية بمجلس النواب،‬‫إلى إجراء افتحاص مالي وإداري وعلمي لعدد من‬ ‫المؤسسات الجامعية ومدارس التكوين العالي.‬ ‫‪‎‬القبيل‬‫دعوة عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس‬‫النواب أثناء مداخلة له بلجنة التعليم والثقافة‬ ‫يدعو إلى افتحاص‬‫واالتصال بالغرفة األولى صبيحة اليوم األربعاء،‬‫جاءت بعدما أشار إلى أن هناك مؤسسات‬‫جامعية ومدارس عليا بالمغرب خرجت عن‬ ‫علمي وإداري‬‫األهداف التي سطرت من أجلها لتحقيق أهداف‬‫البحث العلمي بالمغرب في سبيل تقدم البالد‬ ‫وازدهاره.‬ ‫ومالي لمؤسسات‬‫وجاء هذا المطلب في سياق مناقشة مقترح‬‫قانون يتعلق بإحداث الجامعية المحمدية‬‫للتكنولوجيا والذي يهدف إلى تجميع عدد من‬ ‫ومدارس عليا‬‫المؤسسات والمدارس العليا التي تهتم بتدريس‬‫التخصصات التي تتعلق بمجال التكنولوجيا‬‫والهندسة وبعض التخصصات الدقيقة، بغية‬‫إحداث قطب متعدد االختصاص للتكوين والبحث‬‫العلمي في مختلف المجاالت الهندسية، األمر‬‫الذي من شأنه أن يساهم في الرفع من جودة‬ ‫التكوين وتطوير البرامج البيداغوجية.‬
  • 17. ‫71‬ ‫أخبار الفريق‬ ‫بلقايد يكشف عن بعض خيوط احتجاجات يوسف بنعلي‬ ‫وفريق المصباح يدعو العنصر لمناقشة الموضوع‬‫بسيدي يوسف بنعلي حدثت منذ‬ ‫إلى أن مصالح كبيرة تجنى وراء إثارة‬ ‫وجه فريق العدالة والتنمية بمجلس‬‫حوالي 7 أشهر ثم تجددت في شهر‬ ‫هذا النوع من االحتجاجات.‬ ‫النواب طلبا من أجل دعوة وزير‬‫دجنبر المنصرم حول نفس الموضوع‬ ‫عضو فريق العدالة والتنمية أشار‬ ‫الداخلية، امحند العنصر، إلى المثول‬‫وهو غالء فاتورة الماء والكهرباء.‬ ‫إلى أن ساكنة مراكش تتداول عددا‬ ‫أمام أعضاء لجنة الداخلية والجماعات‬‫وتجددت أحداث دجنبر بسبب الوعود‬ ‫من األسماء يشتبه في ضلوعها في‬ ‫الترابية والسكنى وسياسة المدينة‬‫التي قطعها بعض ممن ليس لهم‬ ‫أحداث سيدي يوسف بنعلي األولى‬ ‫بمجلس النواب، لمناقشة تداعيات‬‫أي سلطة إلعطاء الوعد باإلعفاء‬ ‫واألخيرة، ومن شأن إجراء تحقيق‬ ‫األحداث األخيرة التي عاشتها مناطق‬‫من أقساط فاتورة الماء والكهرباء‬ ‫في الموضوع من طرف «سلطة‬ ‫سيدي يوسف بن علي بمراكش‬‫للشهور التي وقع عليها الخالف بين‬ ‫مستقلة» أن تقف عند المتورطين‬ ‫احتجاجا على ارتفاع فاتورة الماء‬‫السلطة المحلية وبعض الساكنة‬ ‫الحقيقيين في الملف. كما أكد أن‬ ‫والكهرباء بالمدينة، فضال عن‬ ‫المتضررة.‬ ‫عددا من الفاعلين بالمدينة عبروا عن‬ ‫االحتجاجات التي عرفتها مدينة‬‫هذا وأبرز بلقايد، في حديثه مع .‪pjd‬‬ ‫رغبتهم في اإلدالء بالشهادة في‬ ‫سيدي إفني.‬‫‪ ،ma‬أن هذه األحداث أدى ثمنها عدد‬ ‫هذه النازلة، من أجل كشف حقيقة‬ ‫وأفاد العربي بلقايد، برلماني العدالة‬‫كبير من األبرياء، حيث تم اعتقال‬ ‫األموال التي وزعت على جهات في‬ ‫والتنمية عن مدينة مراكش، أن عددا‬‫حوالي 03 فردا وتم إطالق سراح 02‬ ‫هذه األحداث، في حالة تم تنظيم‬ ‫كبيرا من جمعيات المجتمع المدني‬‫فردا فيما تم إدانة 01 أفراد بحوالي‬ ‫مهمة استطالعية من طرف البرلمان،‬ ‫التي تنشط في مدينة مراكش‬‫سنتين ونصف لكل فرد متهم في‬ ‫أو في حالة إجراء تحقيق من طرف‬ ‫وجهت سهام مسؤولية االحتجاجات‬ ‫هذه الواقعة.‬ ‫نواب برلمانيين أو أي جهة أخرى.‬ ‫إلى «جهات» لم تحددها، وقالت بأن‬ ‫وكانت االحتجاجات التي اندلعت‬ ‫هذه االحتجاجات مدفوعة، مشيرة‬
  • 18. ‫81‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬رئيس الحكومة من دافوس: التصفيق‬ ‫ال يصنع الزعماء بل يصنعهم العمل‬‫استجابته لحق المرأة التونسية في‬ ‫‪‎‬ولم تفت ابن كيران الفرصة لتجديد‬ ‫‪‎‬قال عبد اإلله ابن كيران، رئيس‬‫ارتداء الحجاب؟» مستدركا «طبعا لن‬ ‫تأكيده على أن شعوب المنطقة «تريد‬ ‫الحكومة «صوتت شعوب المنطقة‬ ‫يستطيع الغرب إنكار ذلك».‬ ‫أن تكون كما تريد هي، وليس كما‬ ‫للحكومات الحالية، ألنها تريد الحرية‬‫‪‎‬وفي جوابه عن سؤال يتعلق‬ ‫يريد لها الغرب أن تكون، ومن الخطأ‬ ‫والعدالة االجتماعية»، مضيفا خالل‬‫بمحاكمة أحد الصحفيين في‬ ‫أن يطالبها الغرب بالديمقراطية،‬ ‫مشاركته في جلسة بأشغال المنتدى‬‫المغرب، أكد رئيس الحكومة بأنه‬ ‫وعندما تفرز الديمقراطية نتائج‬ ‫االقتصادي العالمي في دافوس، في‬‫إذا حصلت متابعة وحيدة في عهد‬ ‫لصالح اإلسالميين يرفضها «، مشددا‬ ‫نسخته الــ34 الذي انطلقت يوم‬‫حكومته، فهذا معناه أن األمور تسير‬ ‫بأن «احترام الشعوب يعني احترام‬ ‫الخميس 42 يناير الجاري وتستمر إلى‬‫بشكل جيد في المغرب، وهذا يفرض‬ ‫إرادتها».‬ ‫غاية 72 منه، (مضيفا) بأن من صوت‬‫أيضا وضع مقارنة بما كان عليه‬ ‫‪‎‬وفي معرض جوابه عن سؤال يتعلق‬ ‫على الحكومة المغربية، يريد تصحيح‬‫الوضع سابقا، مقدما مثاال بالقانون‬ ‫ُ‬ ‫بتدهور وضعية المرأة العربية في‬ ‫األوضاع القديمة التي لم تكن تساعد‬‫في المغرب الذي يؤكد على احترام‬ ‫العالم العربي، قال رئيس الحكومة‬ ‫على توفير العدالة والديمقراطية».‬‫شخص الملك، وقال «نحن نحترم‬ ‫« في المغرب ال أحد يفرض على‬ ‫‪‎‬وجوابا على سؤال لمنشط الجلسة‬‫ملكنا، فإذا راق ذلك للغرب وأوربا‬ ‫النساء ارتداء الحجاب أو نزعه، ألن‬ ‫زكرياء فريد يتعلق ببعض التجاوزات‬‫فأهال بهم، وإذا لم يعجبهم ذلك‬ ‫القاعدة في بالدنا أن يتصرف كل‬ ‫الحقوقية التي ال زالت تعرفها‬ ‫فهم أحرار».‬ ‫مواطن بما هو مقتنع به»، مطالبا‬ ‫بلدان مثل مصر والمغرب قال ابن‬‫‪‎‬وعن الملف السوري، قال ابن كيران‬ ‫الغرب بتفهم خصوصية المجتمعات‬ ‫كيران « منذ اآلن لن تسلب من‬‫«إن الغرب والعرب يتشاركان في‬ ‫العربية واإلسالمية، يقول ابن كيران‬ ‫الناس حقوقهم وحرياتهم، فقط‬‫تحمل الوضع الذي وصلت إليه األزمة‬ ‫«على الغرب أن يتفهم أننا نختلف‬ ‫االرتقاء بها يتطلب بعض الوقت،‬‫السورية، داعيا إلى تعاون الطرفين‬ ‫عنه ألننا عرب ومسلمين ومن تم ال‬ ‫ألن ما من ثورة قامت وتمكنت‬ ‫اليجاد حل لألزمة».‬ ‫يجب أن يطلبوا من أي أحد تطبيق‬ ‫من تحقيق أهدافها بين عشية‬‫‪‎‬رئيس الحكومة انتزع في أكثر من‬ ‫ما يطبقه في بالده، ألن المطلوب‬ ‫وضحاها»، مؤكدا بأن «المغرب يسير‬‫مناسبة تصفيقات الحضور، لكنه‬ ‫احترام إرادة الشعوب».‬ ‫في الطريق الصحيح، ذلك ألن التوجه‬‫علق على ذلك بالقول :»التصفيق ال‬ ‫ّ‬ ‫‪‎‬وفي هذا الصدد، بادر رئيس الحكومة‬ ‫العام للحكومة اليوم، يتمثل في‬‫يصنع الزعماء، بل العمل هو الذي‬ ‫منشط الجلسة، بسؤاله «هل تنكر أن‬ ‫االصالح والحفاظ على جو االستقرار‬ ‫يصنعهم».‬ ‫الغرب دعم نظام بن علي في عدم‬ ‫الذي تنعم به بالدنا «.‬
  • 19. ‫91‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫ابن كيران بدافوس :المغرب ينعم‬ ‫باالستقرار والحالة االقتصادية «حسنة‬‫االقتصادي العالمي بدافوس٬‬ ‫أنجزنا كل أهدافنا ولكن االمور‬ ‫أكد رئيس الحكومة السيد عبد‬‫أن المغرب ينعم باالستقرار وأن‬ ‫تسير في اتجاه ايجابي تدريجيا «.‬ ‫الجمعة‬ ‫االله بنكيران أمس‬ ‫الحالة االقتصادية «حسنة» .‬ ‫وأشار إلى أن الوفد المغربي سعى‬ ‫بدافوس أن اإلصالحات في‬‫ويشارك في هذا المنتدى ٬ الذي‬ ‫إلى التأكيد أمام المشاركين‬ ‫المغرب تسير «بشكل إيجابي‬‫ينظم تحت شعار «دينامية‬ ‫في هذا المنتدى االقتصادي‬ ‫وأوضح ابن كيران٬ في تصريح‬‫متواصلة» ٬ كل من األمين العام‬ ‫المملكة‬ ‫أن‬ ‫على‬ ‫الدولي‬ ‫نقلته وكالة المغرب العربي‬‫لألمم المتحدة بان كي مون٬‬ ‫قامت باإلصالحات الدستورية‬ ‫لألنباء عن القناة األولى٬ بثته في‬‫ورئيس البنك الدولي جيم يونغ‬ ‫والديمقراطية الالزمة من خالل‬ ‫نشرتها المسائية ليوم الجمعة‬‫كيم٬ وعدد من وزراء الصحة‬ ‫تنظيم انتخابات 52 نونبر 1102‬ ‫52 يناير 3102 أن المغرب يسير «‬‫في العالم٬ إضافة إلى 52 رئيس‬ ‫وتعيين الحكومة من قبل جاللة‬ ‫في (اتجاه) اإلصالحات االجتماعية‬‫شركة تنشط في مجال صناعة‬ ‫الملك.‬ ‫واالقتصادية‬ ‫والسياسية‬‫األدوية إلى جانب العديد من‬ ‫وأبرز رئيس الحكومة الذي يشارك‬ ‫المرتبطة بالتحول الديمقراطي»‬ ‫رؤساء الدول والحكومات.‬ ‫في الدورة الحالية للمنتدى‬ ‫مضيفا « ال نستطيع أن ندعي أننا‬
  • 20. ‫02‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬األزمي : قريبا ستعرض البنوك التشاركية على البرلمان‬ ‫أفاد إدريس األزمي اإلدريسي الوزير‬ ‫المنتدب لدى وزير  االقتصاد والمالية،‬ ‫المكلف بالميزانة، أن قانون البنوك‬ ‫التشاركية سيقدم بعد أسابيع إلى‬ ‫البرلمان من أجل المناقشة والمصادقة‬ ‫عليه، مضيفا  خالل حديثه في‬ ‫جلسة  األسئلة الشفوية مساء يوم‬ ‫االثنين 22 يناير 3102، بمجلس النواب، «إن‬ ‫مشروع القانون الذي يتضمن البنوك‬ ‫التشاركية جاهز اآلن بعدما مر بمختلف‬ ‫المراحل، آخرها توصل الحكومة‬ ‫بمالحظات الرأي العام حول المشروع‬ ‫وأجابت وزارة المالية على المالحظات‬ ‫المشروع».‬ ‫بخصوص‬ ‫المسجلة‬ ‫‪‎‬وأكد األزمي  أن مشروع القانون‬ ‫المتعلق بالبنوك اإلسالمية يوجد اآلن‬ ‫في مرحلة تدقيق المالحظات مع‬ ‫األمانة العامة للحكومة، وسيعرض‬‫ستمكن المغرب من االستفادة من‬ ‫الحكومي معتبرا أن هذه البنوك ليست كالبنوك‬ ‫المجلس‬ ‫على‬ ‫قريبا‬‫الفائض المالي الذي تتوفر عليه‬ ‫للمصادقة عليه، قبل عرضه على التقليدية بقدر ما هي صناعة من‬‫مجموعة من الدول وخاصة العربية‬ ‫البرلمان في األسابيع القليلة المقبلة. نوع خاص، مؤكدا أن هذه البنوك‬‫منها، األمر الذي يدفع عددا من‬ ‫وتابع بأن «هذه الخدمة الجديدة مهمة، باعتبار النضج الذي وصله‬‫الدول األخرى عربية وغير عربية إلى‬ ‫اإلسالمية القطاع المالي المغربي، فضال عن أن‬ ‫باألبناك‬ ‫المتعلقة‬‫اللجوء لهذه التمويالت بحكم أنها‬ ‫ستستفيد منها األبناك المغربية القطب المالي للدار البيضاء في حاجة‬‫تتوفر على خدمة البنوك اإلسالمية.‬ ‫والرأس المال الوطني، والحكومة ماسة إلى هذا النوع من التمويالت.‬ ‫اآلن توصلت بطلبات في هذا الشأن»، ‪‎‬وأبرز الوزير أن خدمة البنوك اإلسالمية‬‫‪‎‬الداودي يضبط موظفة في السلم 11 تستفيد من منحة الماستر‬‫الموظفة من االستفادة من هذه‬‫المنحة، وهي اإلفادة التي أدلى بها‬‫الداودي قبل بداية اجتماع لجنة‬‫التعليم والثقافة واالتصال بمجلس‬‫النواب صبيحة اليوم 32 يناير الجاري.‬‫وجاء هذا القرار على إثر البحث‬‫والتحريات التي تجريها وزارة التعليم‬‫العالي والبحث العلمي وتكوين األطر‬‫من أجل الوقوف عند االختالالت التي‬‫يعاني منها قطاع التعليم العالي‬‫وخاصة على مستوى المنح الدراسية‬‫التي تمنح لغير مستحقيها ويترك‬‫الفقراء والمحتاجين للمنح الدراسية‬‫لحالهم، فضال عن معالجة االختالالت‬‫التي تعتري موضوع السكن الجامعي‬‫من خالل عمل الوزارة على توسيع‬‫عرض السكن الجامعي والرفع‬ ‫بالسلم 11 وتدرس الماستر وفي‬ ‫‪‎‬أفاد لحسن الداودي وزير التعليم‬‫من عدد األسرة والحياء الجامعية‬ ‫نفس الوقت تتقاضى منحة دراسية‬ ‫العالي والبحث العلمي وتكوين‬‫التي عرفت ارتفاعا مقدرا من‬ ‫عن الماستر، األمر الذي دفع وزارة‬ ‫األطر، أن الوزارة «ضبطت» موظفة‬‫خالل قانون الميزانية لسنة 3102.‬ ‫التعليم العالي إلى منع هذه‬ ‫تشتغل بإحدى اإلدارات العمومية‬
  • 21. ‫12‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬ابن كيران يتباحث مع رئيس الحكومة المستقلة لجزر البليار‬‫المناسبة بمتانة روابط الصداقة والعالقات الممتازة التي‬ ‫أجرى عبد اإلله ابن كيران، رئيس الحكومة٬ مباحثات‬‫تربط المغرب وإسبانيا والروابط األخوية التي تجمع بين‬ ‫مع رئيس الحكومة المستقلة لجزر البليار، خوسي‬‫العاهل اإلسباني وجاللة الملك محمد السادس نصره اهلل.‬ ‫رامون بواثا، مساء يوم االثنين 12 يناير 3102 بالرباط،‬‫كما أشاد المسؤول اإلسباني، الذي يقوم بأول زيارة‬ ‫وتمحورت هذه المباحثات حول سبل تعزيز روابط‬‫له إلى الخارج منذ توليه مهامه على رأس الحكومة‬ ‫الصداقة والتعاون بين المغرب واإلقليم المذكور‬‫المستقلة لجزر البليار، بالتقدم الذي يشهده المغرب‬ ‫والثقافية.‬ ‫والتجارية‬ ‫االقتصادية‬ ‫المجاالت‬ ‫في‬‫والتحوالت التي يعيشها وكذا باإلصالحات التي تقوم‬ ‫‪‎‬وذكر بالغ لرئاسة الحكومة أن الجانبان استعرضا خالل‬‫بها الحكومة المغربية من أجل تحسين حياة المواطنين.‬ ‫اللقاء الذي حضره عبد اهلل بها، وزير الدولة، وسفير‬‫‪‎‬هذا ويرافق رئيس جزر البليار في زيارته للمغرب وفد‬ ‫اسبانيا بالرباط، (استعرضا) آفاق التعاون الثنائي في‬‫هام يضم أعضاء من الحكومة ومقاولين يمثلون‬ ‫قطاعات السياحة والبناء والطاقة والنقل خاصة‬‫نحو 02 شركة كبرى باألرخبيل اإلسباني يعملون‬ ‫وفرص بناء شراكات مثمرة في المجال المقاوالتي.‬‫في قطاعات السياحة والبناء والطاقة والنقل.‬ ‫‪‎‬وأضاف البالغ أن خوسي رامون بواثا، نوه خالل هذه‬ ‫‪‎‬المدرسة الوطنية للجسور والقناطر بباريس في ضيافة الداودي‬ ‫‪‎‬استقبل لحسن الداودي، وزير التعليم‬ ‫العالي والبحث العلمي وتكوين األطر،‬ ‫يوم الجمعة 81 يناير 3102 بمقر الوزارة‬ ‫بحسان  أرميل دوالبوردوناي، مدير‬ ‫المدرسة الوطنية للقناطر بباريس‬ ‫‪ ،ENPC‬الذي كان مرفوقا بممثل‬ ‫عن السفارة الفرنسية بالمغرب.‬ ‫ وتطرق الجانبان خالل هذا اللقاء للعديد‬ ‫من القضايا ذات االهتمام المشترك ذات‬ ‫الصلة بالتعاون المغربي الفرنسي في‬ ‫مجال التعليم العالي والبحث العلمي،‬ ‫كما استعرضا نتائج زيارات العمل‬ ‫المتبادلة بين الطرفين واإلجراءات‬ ‫العملية المقبلة التي يتعين القيام بها‬ ‫قصد تسريع إنجاز المشروع المتعلق‬ ‫بإحداث مدرسة للوجستيك بالمغرب.‬
  • 22. ‫22‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬الرميد والحقاوي يعقدان اجتماعا تنسيقيا‬ ‫انعقد صباح يوم االربعاء 32 يناير 3102، بمقر‬ ‫وزارة العدل والحريات، اجتماعا تنسيقيا‬ ‫بين وزارة العدل والحريات ووزارة التضامن‬ ‫والمرأة واألسرة والتنمية االجتماعية،‬ ‫بحضور وزير العدل والحريات المصطفى‬ ‫واألسرة‬ ‫ووزيرة التضامن‬ ‫الرميد،‬ ‫والتنمية االجتماعية بسيمة الحقاوي.‬ ‫وتمحور هذا االجتماع حول تدابير تنزيل‬ ‫البرنامج الحكومي في القضايا المرتبطة‬ ‫بحماية حقوق المرأة واألسرة والطفولة،‬ ‫حيث تقدم الطرفان بمقترحاتهما‬ ‫وتصوراتهما بخصوص بلورة مشاريع‬ ‫القوانين المشتركة، كما تم تدارس‬ ‫مجمومة من القضايا التي تهم ملف‬ ‫المرأة واألسرة والطفولة وسبل تطوير‬ ‫الشراكة بين القطاعين في هذا المجال.‬ ‫‪‎‬الرميد :‬ ‫تعديالت الفصل‬ ‫574 من القانون‬ ‫الجنائي تجاوب‬ ‫مع نقاش عام‬ ‫حول‬ ‫االعتداءات‬ ‫ا لجنسية‬‫سنوات في حالة ما إذا كان هناك‬ ‫كبير النقاش الذي أثير حول مقتضيات‬ ‫‪‎‬أكد المصطفى الرميد، وزير العدل‬‫اختطاف فتاة قاصر أو التغرير بها ٬‬ ‫الفصل 574 من القانون الجنائي٬‬ ‫والحريات،  أن من شأن التعديالت٬ التي‬‫وترتب عن ذلك عالقة جنسية ولو‬ ‫وأنها تجاوبت٬ تبعا لذلك٬ مع مقترح‬ ‫أدخلت على الفصل 574 من القانون‬‫رضائية ٬ نظرا لعدم اكتمال العناصر‬ ‫القانون الذي تم تقديمه في مجلس‬ ‫الجنائي٬ توفير الحماية الضرورية‬ ‫القانونية لهذا الرضى».‬ ‫المستشارين٬ من خالل حذف الفقرة‬ ‫للقاصرين من كافة االعتداءات‬‫وتابع بأنه تم كذلك إضافة فقرة‬ ‫الثانية من هذا الفصل، مضيفا بأن‬ ‫الجنسية التي تستهدفهم.‬‫أخرى٬ تحدد 02 سنة كعقوبة حبسية٬‬ ‫هذه التعديالت شملت كذلك إضافة‬ ‫وأبرز الرميد٬ في تصريح للصحافة‬‫في حالة االغتصاب٬ وتصل إلى 03 سنة‬ ‫فقرات جديدة إلى الفصل المذكور٬‬ ‫في ختام أشغال مجلس الحكومة‬‫في حالة االفتضاض في إطار التغرير‬ ‫توزعت بين «الزيادة في العقوبة‬ ‫األسبوعي٬ يوم الثالثاء 22 يناير 3102‬ ‫أو االختطاف.‬ ‫الحبسية إلى ما بين خمس وعشر‬ ‫بالرباط٬ أن وزارة العدل تابعت بانشغال‬
  • 23. ‫32‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬بوليف:‬ ‫مقال االتحاد‬ ‫االشتراكي تضمن‬ ‫مغالطات‬ ‫ال أساس لها من‬ ‫الصحة‬‫الوزارة بمآل هذا الملف إلخبار المعنية‬ ‫والهيئات المهنية وذلك بغض النظر‬ ‫ اعتبرت الوزارة المنتدبة لدى رئيس‬‫باألمر وهو ما يفند ادعاءات الجريدة‬ ‫عن أي اعتبارات أخرى كيفما كان‬ ‫الحكومة المكلفة بالشؤون العامة‬‫كون األمر يتعلق بإصدار أوامر صارمة‬ ‫نوعها.‬ ‫والحكامة أن مقاال‬ ‫من الوزير لرئيس المقاطعة».‬ ‫‪‎‬وأضاف البيان أنه في ما يتعلق‬ ‫‪ ‎‬نشرته جريدة االتحاد االشتراكي‬‫‪‎‬وأكدت الوزارة أنها ستستمر في‬ ‫بالتظلمات التي تدخل في إطار‬ ‫اليوم األربعاء 32 يناير 3102 تحت عنوان‬‫التعاطي اإليجابي مع تظلمات‬ ‫اختصاصات قطاعات أخرى فإن‬ ‫«فضيحة بطنجة: الوزير نجيب بوليف‬‫المواطنين والسعي إلى رد المظالم‬ ‫الوزارة تكتفي بإعداد ورقة إرسال‬ ‫يصدر تعليماته لرئيس مؤسسة‬‫ما لم يكن األمر معروضا على القضاء٬‬ ‫وتوجيهها إلى اإلدارات المعنية‬ ‫منتخبة بشأن منح رخص البناء «‬‫ومتى ثبت وقوع تعسف في استعمال‬ ‫قصد الدراسة والتحري وإخبار الوزارة‬ ‫تضمن مغالطات ال أساس لها من‬‫السلطة أو هضم لحقوق المواطنين‬ ‫بمآل هذه الشكايات٬ مشيرة إلى أن‬ ‫الصحة.‬ ‫من قبل اإلدارة.‬ ‫الشكاية موضوع مقال جريدة االتحاد‬ ‫‪‎‬وأوضحت الوزارة في بيان حقيقة٬‬‫‪‎‬وحسب تظلم المشتكية المرفق‬ ‫االشتراكي تدخل في هذا اإلطار‬ ‫أنه بناء على توجهات الحكومة‬‫ببيان الحقيقة فإن هذه األخيرة تدعي‬ ‫حيث «لم تقم الوزارة بعد توصلها‬ ‫الرامية للتفاعل اإليجابي مع مشاكل‬‫أنها تملك بقعة أرضية مسجلة بكتابة‬ ‫برسالة المعنية باألمر سوى بإحالتها‬ ‫المواطنين وانسجاما مع مسؤولياتها‬‫الضبط بتوثيق طنجة٬ وقدمت مرات‬ ‫على رئيس مقاطعة الشرف مغوغة‬ ‫األخالقية والسياسية دأبت الوزارة على‬‫عديدة طلب الرخصة لتواجه بالمنع‬ ‫باعتباره الجهة ذات االختصاص‬ ‫معالجة جميع التظلمات والشكايات‬‫الكلي من طرف اإلدارة لظهور شخص‬ ‫وذلك بواسطة ورقة إرسال و»تحت‬ ‫التي تدخل في إطار اختصاصاتها‬‫يدعي بأن عددا من البقع والتي تتواجد‬ ‫إشراف السلم اإلداري» من أجل بحث‬ ‫والواردة عليها من مختلف شرائح‬ ‫في نفس الحي هي ملكه الخاص.‬ ‫الموضوع والتحري في شأنه وموافاة‬ ‫المجتمع وجمعيات المجتمع المدني‬
  • 24. ‫42‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬العثماني :‬ ‫قمة الرياض‬ ‫تكتسي‬ ‫أهمية بالغة‬ ‫بالنسبة‬ ‫لمستقبل‬ ‫التكامل‬ ‫االقتصادي‬ ‫العربي‬‫وفي هذا الصدد٬ أكد العثماني أن قمة‬ ‫في الرياض تحديدا٬ بالنظر إلى الدور‬ ‫أكد سعد الدين العثماني، وزير الشؤون‬‫الرياض ستصادق على عدة اتفاقيات‬ ‫الذي تضطلع به المملكة العربية‬ ‫الخارجية والتعاون، أن القمة العربية‬‫تهم تعزيز االستثمارات ورؤوس األموال‬ ‫السعودية٬ في تعزيز التعاون المشترك٬‬ ‫واالجتماعية‬ ‫االقتصادية‬ ‫التنموية‬‫الموحدة في الدول العربية٬ من‬ ‫يعطي لهذا االجتماع ٬ «طابعا خاصا‬ ‫الثالثة التي انطلقت يوم االثنين12‬‫أجل رفع حجم االستثمارات العربية‬ ‫وعوامل نجاح أكبر من ذي قبل»٬ من أجل‬ ‫يناير 3102 بالعاصمة السعودية الرياض٬‬‫البينية٬ وتطوير التعاون المشترك في‬ ‫رفع درجة التكامل والتنسيق العربي‬ ‫تشكل محطة نوعية في مسار تعزيز‬‫مجال الطاقات المتجددة(0102 -0302)٬‬ ‫لبحث مختلف القضايا االقتصادية‬ ‫التكامل االقتصادي العربي المشترك.‬‫وتعزيز أهداف األلفية للتنمية ووضع‬ ‫واالجتماعية الملحة.‬ ‫وأوضح العثماني٬ أن قمة الرياض‬‫استراتيجيات مشتركة لتحقيقها على‬ ‫وأشار العثماني٬ إلى أن جامعة الدول‬ ‫تكتسي أهمية بالغة بالنسبة لمستقبل‬‫أرض الواقع٬ إلى جانب وضع سياسات‬ ‫العربية إحدى أقدم التجمعات‬ ‫التكامل االقتصادي العربي٬ بالنظر إلى‬‫وبرامج وقائية مشتركة للتصدي‬ ‫اإلقليمية على الصعيد الدولي٬ «تملك‬ ‫«تنوع وتعدد القضايا التي ستناقشها‬‫لألمراض غير المعدية التي باتت تشكل‬ ‫من اإلمكانات االقتصادية والبشرية ما‬ ‫والتي تهم كافة الجوانب االقتصادية‬‫عبئا على ميزانيات مختلف الدول‬ ‫يكفي للذهاب بعيدا في مسار الشراكة‬ ‫واالجتماعية ذات الصلة بالعمل العربي‬‫العربية٬ وتشجيع البحث العلمي‬ ‫االقتصادية العربية-العربية٬ وتعزيز‬ ‫المشترك». حسب ما نشرته قصاصة‬ ‫العربي في هذا المجال.‬ ‫برامج التعاون البيني في المجاالت‬ ‫لوكالة المغرب العربي لألنباء.‬‫وإلى جانب ذلك٬ هناك برامج تعاون‬ ‫االقتصادية والتجارية واالستثمارية٬‬ ‫وأضاف الوزير٬ الذي شارك أول أمس‬‫أخرى٬ ستتم أجرأتها وتفعيلها مثل‬ ‫بشكل يلبي الغايات المنشودة».‬ ‫السبت 91 يناير2102، بمعية نزار بركة، وزير‬‫التعاون في المجال النقدي٬ والجمركي٬‬ ‫وسجل الوزير أن كافة الدول العربية٬‬ ‫االقتصاد والمالية، في أشغال االجتماع‬‫وقطاع النقل السككي والربط البحري‬ ‫«أصبح لديها اقتناع بأن برامج التعاون‬ ‫التحضيري للقمة٬ «يمكن أن نقول أنه‬‫والكهربائي٬ إضافة إلى تقييم ما تم‬ ‫االقتصادي البيني الحالية ورغم‬ ‫بعد التحوالت السياسية التي شهدتها‬‫تنفيذه خالل الدورتين السابقتين في‬ ‫كل اإلمكانات التي تزخر بها وفي‬ ‫بعض الدول العربية٬ يبدو أن هناك إرادة‬‫الكويت 9002وشرم الشيخ 1102، كما سيتم‬ ‫شتى الميادين الحيوية٬ ال ترقى إلى‬ ‫سياسية أقوى من ذي قبل للتعاطي‬‫أيضا٬ يضيف الوزير٬ بحث قضايا أخرى ذات‬ ‫المستويات المطلوبة٬ لذا أصبح لزاما‬ ‫مع مختلف القضايا العربية من أجل‬‫طابع اجتماعي٬ من قبيل برنامج دعم‬ ‫علينا التفكير في الصيغ المثلى لتجاوز‬ ‫إعطاء دفعة قوية لمسار التعاون‬‫التشغيل والحد من البطالة٬ ومكافحة‬ ‫كل المعيقات التي تحول دون تحقيق‬ ‫االقتصادي العربي البيني».‬ ‫الفقر٬ وتطوير قطاع التعليم.‬ ‫التكامل االقتصادي األمثل».‬ ‫واعتبر العثماني أن انعقاد هذه القمة‬
  • 25. ‫52‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬الرميد :‬ ‫المغرب ماض‬ ‫في القطع مع‬ ‫كل ممارسة‬ ‫تدخل في إطار‬ ‫اتفاقية مناهضة‬ ‫التعذيب‬ ‫بكافة أشكاله‬ ‫ومظاهره‬‫السلطات المغربية على المصادقة‬ ‫يعزز مكانته الريادية على الصعيدين‬ ‫ أكد المصطفى الرميد٬ وزير العدل‬‫على البروتوكول اإلضافي التفاقية‬ ‫اإلقليمي والدولي٬ ويدعم تجربته‬ ‫والحريات٬ أن طرح مشروع القانون‬ ‫مناهضة التعذيب في أقرب اآلجال.‬ ‫وتميزه».‬ ‫رقم 421/21 القاضي بالموافقة على‬‫وبذلك٬ يستخلص الرميد٬ فإن المغرب‬ ‫واعتبر الوزير أن عالقة المغرب باآلليات‬ ‫البرتوكول االختياري الملحق باالتفاقية‬‫منخرط في مسار تنفيذ التزاماته الدولية‬ ‫األممية المعنية بحقوق اإلنسان تعززت‬ ‫الدولية لمناهضة التعذيب وغيره من‬‫وقناعاته الوطنية في هذا المجال٬‬ ‫في السنوات األخيرة٬ بما في ذلك‬ ‫ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية‬‫معتبرا أن الموافقة على مشروع هذا‬ ‫العالقة مع اللجنة األممية المعنية‬ ‫أو الال إنسانية أو المهينة يعد بالنسبة‬‫القانون يمهد الطريق للمصادقة على‬ ‫بمناهضة التعذيب٬ خاصة من خالل‬ ‫للمغرب تأكيدا لخيار حازم من أجل‬‫هذا البروتوكول الذي يشكل آلية أخرى‬ ‫تقديم ومناقشة التقرير الوطني الرابع‬ ‫القطع مع كل ممارسة تدخل في‬‫لحماية حقوق االنسان وتعزيز المنجزات‬ ‫عن إعمال اتفاقية مناهضة التعذيب‬ ‫إطار اتفاقية مناهضة التعذيب بكافة‬‫الوطنية في هذا المجال٬ وذلك في أفق‬ ‫في نونبر 1102 واستقبال المقرر الخاص‬ ‫أشكاله ومظاهره.‬‫تأسيس أو تعيين اآللية الوطنية لمنع‬ ‫لمناهضة التعذيب، حسب ما نشرته‬ ‫وأوضح الرميد في كلمة ألقاها يوم‬‫التعذيب كما تنص على ذلك المادة 3‬ ‫قصاصة لوكالة المغرب العربي لألنباء.‬ ‫الثالثاء 22 يناير 3102 أمام لجنة العدل‬ ‫من البروتوكول المذكور.‬ ‫وفي هذا السياق٬ ذكر الرميد بأن المقرر‬ ‫والتشريع وحقوق اإلنسان بمجلس‬‫‪‎‬وأوضح الوزير  أن هذا البروتوكول‬ ‫األممي الخاص بمناهضة التعذيب٬‬ ‫النواب خالل تقديمه لمشروع هذا‬‫يهدف إلى منع ممارسة التعذيب‬ ‫خوان مانديز٬ أبدى خالل زيارته األخيرة‬ ‫القانون٬ الذي كان قد تم اعتماده خالل‬‫عن طريق إنشاء لجان وطنية‬ ‫للمغرب (شتنبر 2102) ارتياحه للجهود‬ ‫المجلس الحكومي المنعقد في شهر‬‫ودولية تتمتع باالستقاللية والنزاهة‬ ‫المبذولة لمناهضة التعذيب٬ وللتعاون‬ ‫ماي المنصرم، وكذا خالل المجلس‬‫والشفافة٬ مضيفا أنه سيتم أيضا٬‬ ‫اإليجابي الذي أبدته السلطات المغربية‬ ‫الوزاري المنعقد بتاريخ 21 نونبر الماضي٬‬‫بموجب هذا البروتوكول٬ إنشاء هيئات‬ ‫معه٬ خصوصا في ما يتعلق بزيارة‬ ‫أن «المملكة المغربية بمصادقتها على‬‫وطنية تقوم بالمراقبة وزيارة أماكن‬ ‫أماكن االعتقال دون قيود ولقاء‬ ‫هذا البرتوكول تكون قد صادقت على‬‫االحتجاز بصورة مفاجئة للتأكد من‬ ‫المعتقلين دون أية موانع للتواصل‬ ‫أحد أهم البروتوكوالت الثمان الملحقة‬‫عدم ممارسة التعذيب٬ على أن تقدم‬ ‫معهم في سرية تامة.‬ ‫باالتفاقيات التسع األساسية في مجال‬‫اللجان والهيئات تقاريرها إلى الجهات‬ ‫كما أبرز الوزير أن مانديز أكد في تصريح‬ ‫حقوق االنسان»٬ مضيفا أن المغرب‬‫المسؤولة من أجل حثها على تحسين‬ ‫له عقب زيارته للمغرب أن ثقافة‬ ‫بذلك «يكون من الدول القالئل التي‬‫ظروف االحتجاز وتحسين قدرات هذه‬ ‫حقوق اإلنسان في المغرب تتطور‬ ‫وقعت على كل االتفاقيات األساسية‬ ‫المراكز والقائمين عليها.‬ ‫بإرادة سياسية عبرت عنها مختلف‬ ‫في مجال حقوق االنسان وأكثر‬ ‫السلطات٬ وشجع في هذا الصدد‬ ‫البروتوكوالت الملحقة بها٬ وهو ما‬
  • 26. ‫62‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬مجلس الحكومة يصادق على عدد من مقترحات التعيين في مناصب عليا‬ ‫صادق مجلس الحكومة٬ المنعقد يوم‬ ‫الثالثاء 22 يناير 3102 بالرباط، على عدد‬ ‫من مقترحات التعيين في مناصب‬ ‫عليا٬ وذلك طبقا ألحكام الفصل 29‬ ‫من الدستور.‬ ‫وقال مصطفى الخلفي٬ وزير االتصال‬ ‫الناطق الرسمي باسم الحكومة٬ في‬ ‫بالغ تاله خالل لقاء مع الصحافة عقب‬ ‫انعقاد مجلس الحكومة٬ إن األمر‬ ‫يتعلق بثالثة مديرين على مستوى‬ ‫وزارة التجهيز والنقل (مدير المالحة‬ ‫التجارية٬ والمدير العام للطيران‬ ‫المدني٬ ومدير الموانئ والملك‬ ‫العمومي).‬ ‫وصادق المجلس كذلك على تعيين‬ ‫مدير للدراسات والتواصل والتعاون‬ ‫بالوزارة المنتدبة المكلفة بالوظيفة‬ ‫العمومية وتحديث اإلدارة٬ وتعيين‬‫التكوين المهني)، ويتعلق األمر بمدير‬ ‫كما صادق مجلس الحكومة على‬ ‫كاتبين عامين لوزارة الصحة ووزارة‬‫الشؤون اإلدارية والمالية٬ ومدير‬ ‫تعيين مديرين على مستوى وزارة‬ ‫التضامن والمرأة واألسرة والتنمية‬ ‫التكوين في الوسط المهني‬ ‫التشغيل والتكوين المهني (قطاع‬ ‫االجتماعية.‬ ‫‪‎‬مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم يالئم اختصاصات‬ ‫وزارة التعليم العالي مع المستجدات‬ ‫صادق مجلس الحكومة٬ المنعقد‬ ‫يوم الثالثاء 22 يناير 3102 بالرباط،‬ ‫على مشروع مرسوم يتعلق بتحديد‬ ‫اختصاصات وتنظيم وزارة التعليم‬ ‫العالي والبحث العلمي وتكوين األطر.‬ ‫وأوضح مصطفى الخلفي٬ وزير االتصال‬ ‫الناطق الرسمي باسم الحكومة٬ في‬ ‫بالغ تاله خالل لقاء مع الصحافة عقب‬ ‫انعقاد مجلس الحكومة٬ أن مشروع‬ ‫المرسوم الذي تقدم به وزير التعليم‬ ‫العالي والبحث العلمي وتكوين األطر٬‬ ‫يهدف إلى مالءمة اختصاصات وهياكل‬ ‫هذه الوزارة مع المستجدات الجديدة.‬ ‫كما يهدف إلى مالءمة اختصاصات‬ ‫الوزارة مع التطورات التي يعرفها هذا‬ ‫القطاع الحيوي والمصيري لتنمية‬ ‫البالد خاصة وأن اإلطار الحالي إطار‬ ‫متقادم ولم يواكب حتى المستجدات‬ ‫القانونية التي شهدتها المملكة كما‬ ‫يجعل الوزارة غير قادرة على اإلسهام‬ ‫في التطورات العلمية والتقنية‬ ‫والمهنية واالقتصادية والثقافية على‬ ‫المستويين االقتصادي واالجتماعي.‬
  • 27. ‫72‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬الرميد يوافق على مقترح قانون لعقوبات سجنية‬ ‫تصل إلى 03 سنة في حق مجرمي االغتصاب‬‫وأشار البيان إلى أن ما أثير من‬ ‫االختطاف التي يتعرضون لها، من‬ ‫والحريات‬ ‫العدل‬ ‫وزارة‬ ‫أعلنت‬‫اعتراضات وتعليقات على رفض‬ ‫خالل اقتراح ثالث فقرات إضافية‬ ‫موافقتها على مقترح قانون تقدم‬‫األغلبية بمجلس النواب، بناء على‬ ‫للفصل 574 من القانون الجنائي.‬ ‫به أحد الفرق البرلمانية بمجلس‬‫موقف الحكومة، للتعديل المقترح‬ ‫وتابع بيان الوزارة أنه»إذا ترتب عن‬ ‫المستشارين يقضي بحذف الفقرة‬‫من قبل أحد فرق المعارضة على‬ ‫التغرير أو االختطاف عالقة جنسية‬ ‫الثانية من الفصل 574 من القانون‬‫الفصل 684 من القانون الجنائي،‬ ‫ولو رضائية فإن العقوبة قد تصل‬ ‫الجنائي، والتي تقضي بإمكانية تزويج‬‫والذي استهدف تكييف العالقة‬ ‫إلى عشر سنوات، أما إذا ترتب عنها‬ ‫القاصر المغرر بها أو المختطفة، مع‬‫الجنسية بين الراشد والقاصر‬ ‫هتك العرض فإنها قد تصل إلى‬ ‫ما يترتب على ذلك من عدم إمكانية‬‫على أساس أنها اغتصاب، تبقى‬ ‫عشرين سنة، أما التغرير أو االختطاف‬ ‫متابعة المختطف أو المغرر إال بناء‬‫في غير محلها نظرا لما تمثله‬ ‫اللذان يعقبهما اغتصاب فإن‬ ‫على شكوى ممن له الحق في طلب‬‫التعديالت الموافق عليها بلجنة‬ ‫العقوبة قد تصل إلى ثالثين سنة».‬ ‫إبطال الزواج، وعدم جواز مؤاخذته‬‫العدل والتشريع وحقوق اإلنسان‬ ‫وأكد البيان أن موافقة وزارة العدل‬ ‫إال بعد صدور حكم بهذا البطالن.‬‫باإلجماع‬ ‫المستشارين‬ ‫بمجلس‬ ‫والحريات على هذا المقترح يندرج في‬ ‫وأكدت الوزارة في بيان توصل‬‫باقتراح من الحكومة من أهمية‬ ‫سياق االلتزامات التي سبق للحكومة‬ ‫لحزب‬ ‫اإللكتروني‬ ‫الموقع‬ ‫به‬‫حمائية تتجاوز نقائص مقترح‬ ‫أن عبرت عنها في عدة مناسبات‬ ‫العدالة والتنمية، على حرصها‬‫القانون الرامي إلى تعديل الفصل‬ ‫سواء من قبل رئيس الحكومة‬ ‫تعزيز الحماية المخصصة لألطفال‬‫684 المذكور بشكل يخل بالتكييف‬ ‫أو وزير العدل والحريات، على إثر‬ ‫القاصرين من كافة أشكال االعتداء‬‫القانوني المقرر لجريمة االغتصاب‬ ‫النقاشات التي عرفتها الساحة‬ ‫عليهم خاصة بالنسبة لألطفال‬‫رضائية.‬ ‫غير‬ ‫جريمة‬ ‫باعتبارها‬ ‫الوطنية والتي وصل مداها إلى‬ ‫اعتداء‬ ‫ضحايا‬ ‫يكونون‬ ‫الذين‬ ‫بعض المنتديات الحقوقية الدولية.‬ ‫جنسي عقب عملية التغرير أو‬
  • 28. ‫82‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫خيرون:‬ ‫تجويد خدمات‬ ‫مديرية الضرائب‬ ‫مهم لخلق عالقة‬ ‫تشاركية مع‬ ‫دافعيها‬‫على الملزمين بأداء الضرائب حيت‬ ‫المزمع عقدها خالل هذه السنة‬ ‫في محاولة للخروج عن صورة‬‫عملت إدارة الضرائب على تلقين‬ ‫(3102)، وهو عامل مهم لخلق عالقة‬ ‫لفائدة‬ ‫الضرائب‬ ‫مستخلص‬‫االستقبال‬ ‫تقنيات‬ ‫موظفيها‬ ‫تشاركية مع دافعي الضرائب.‬ ‫تعزيز‬ ‫على‬ ‫والعمل‬ ‫الدولة،‬‫وإجبارهم على توجيه المواطنين‬ ‫ومن جهته، قال عبد اللطيف زغنون‬ ‫من‬ ‫المواطنين‬ ‫مع‬ ‫العالقة‬‫نحو المحاورين المالئمين لهم.‬ ‫مدير عام إدارة الجمارك والضرائب‬ ‫دافعي الضرائب بشكل خاص،‬‫المقاربة‬ ‫هذه‬ ‫خضم‬ ‫ وفي‬ ‫إن مديرية الضرائب تستعد لولوج‬ ‫تعمل اإلدارة العامة للضرائب‬‫التبسيطية، عممت اإلدارة منشورا‬ ‫العالم الرقمي قريبا، حيث سيتم‬ ‫على إعادة ترتيب وتحديث بيتها‬‫في يونيو الماضي أقرت من خالله‬ ‫تعميم تجربة أداء الضريبة على‬ ‫الداخلي لتجويد الخدمات الهامة‬‫العمل باألجل الجديد الذي ال يتعدى‬ ‫الدخل ورسوم التسجيل عن طريق‬ ‫التي تقدمها لدافعي الضرائب.  ‬‫ثمانية وأربعين ساعة إلعطاء‬ ‫االنترنت على سائر التراب الوطني‬ ‫ وفي هذا  الصدد قال سعيد‬‫الضريبية.‬ ‫والشهادات‬ ‫التوصيل‬ ‫في غضون الشهور القادمة بعدما‬ ‫خيرون رئيس لجنة المالية والتنمية‬‫وفي ظل هذا اإلجراء الجديد سلمت‬ ‫انطلقت بمدينة المحمدية والحي‬ ‫االقتصادية بمجلس النواب إن هذه‬‫المديرية العامة للضرائب 000.25‬ ‫الحسني وعين الشق بالبيضاء.‬ ‫اإلجراءات تأتي في إطار اإلصالح‬‫شهادة ضريبية منها 09 في المائة‬ ‫وتعمل إدارة الضرائب على تقليص‬ ‫الجبائي الشامل الذي أطلقته‬‫سلمت في أجل لم يتعد اليومين،‬ ‫عتبة رأس المال المفروضة سلفا‬ ‫الحكومة حيث تشكل العالقة‬‫يفيد زغنون، وكذلك هو الحال‬ ‫حتى تفتح المجال ألكبر عدد من‬ ‫بين مصلحة الضرائب ودافعيها‬‫بالنسبة للملفات محط نزاعات‬ ‫المستفيدين من خدمات االنترنت،‬ ‫جزء هاما من محاور المناظرة‬‫حيث أشار إلى وجود ما بين 021 ألف‬ ‫وهي إجراءات تروم تيسير المهمة‬ ‫الوطنية حول السياسة الجبائية‬
  • 29. ‫92‬ ‫أخبار الحكومة‬‫01 إلى 51 في المائة في ما يتعلق‬ ‫بعض مستجدات‬ ‫باإلضافة إلى‬ ‫إلى 000.051 ألف نزاع سنويا، ولهذا فقد‬‫بالضريبة على الشركات والضريبة‬ ‫في هذا الشأن:‬ ‫قانون المالية‬ ‫وضعت اإلدارة العامة آلية خاصة‬‫على الدخل. وهو تشجيع وتعزيز‬ ‫ ‬ ‫بمعالجة 08 ثمانين في المائة من‬‫القاعدة المالية للمقاوالت من‬ ‫هذه المستندات لتكون بذلك اإلدارة‬‫أجل تطويرها. فعشرة في المائة‬ ‫العامة قد احترمت كل التزاماتها.‬‫01% ستشجع المساهمين على‬ ‫ ويبقى التحدي اليوم، يوضح‬‫استعمال مال المقاولة واستثماره‬ ‫زغنون الذي حل ضيفا على نادي‬‫كالعقار.‬ ‫أخرى‬ ‫مشاريع‬ ‫في‬ ‫اإليكونوميست في عددها الصادر‬ ‫ ‬ ‫بتاريخ 12 يناير 3102، هو التصدي إلى‬‫-        765.31 مقاولة كشفت عن‬ ‫فرضية تجدد هذا الخزان ولهذا‬‫أرباحها ألول مرة وهذا بفضل‬ ‫فإن على كل إداري مدبر أن يعالج‬‫اإلجراء الذي سيهم المقاوالت‬ ‫خمسة ملفات فى األسبوع على‬‫التي تحقق رقم معامالت أقل‬ ‫األقل. وكل ملف محط نزاع تحرر‬‫من 3 ماليين درهم. وهذا ما دفع‬ ‫فى شأنه رسالة  كتابية جوابية‬‫بعض الشركات إلى أن تندمج لكي‬ ‫موجهة من طرف اإلدارة الضريبية‬‫تستفيد من هذا اإلجراء. كما أن‬ ‫إلى المعني باألمر وتكمن أهمية‬‫هناك 2002 مقاولة كشفت عن رقم‬ ‫هذا اإلجراء في تمكين المواطنين‬‫معامالتها ثم هناك 051 مقاولة‬ ‫دافعي الضرائب من وضوح الرؤيا‬‫حاليا.‬ ‫المدققين‬ ‫قائمة‬ ‫على‬ ‫لديهم كما أن هذا اإلجراء ستواكبه‬ ‫ ‬ ‫-         يهدف المشرع إلى الحيلولة‬ ‫حملة توضيحية تهم النصوص‬‫-        تخفيض بنسبة 55 % بالنسبة‬ ‫دون استفحال ظاهرة الفواتير المزورة‬ ‫التي غالبا ما تكون وراء افتعال‬‫لتحديد الدخل الصافي الخاضع‬ ‫حيث ال يتوان بعض دافعي الضرائب‬ ‫النزاعات بين دافعي الضرائب. ‬‫للضريبة فيما يخص معاشات‬ ‫إلى اللجوء إلى شراء هذه الفواتير‬ ‫ والحقيقة - يضيف زغنون - هو‬‫التقاعد يشمل كذلك التقاعد‬ ‫بهدف تسوية وضعيتهم القانونية‬ ‫كون «اإلدارة العامة للضرائب تسعى‬‫التكاملي. وهذا اإلجراء الذي من‬ ‫مع مصالح الضرائب. هذه المساهمة،‬ ‫جاهدة إلى أن تصبح إدارة ذات‬‫شأنه تحسين مستوى المعاش ال‬ ‫التي ستساهم في تغذية صندوق‬ ‫فعالية مرتفعة وحس إبداعي يحقق‬‫يطبق في حالة ما إذا اختار المنخرط‬ ‫ستطبق‬ ‫االجتماعي،‬ ‫التماسك‬ ‫التعبئة الشاملة للموارد بالتساوي‬‫المؤمن موردا على شكل رأسمالي.‬ ‫فقط على البنايات التي تتعدى‬ ‫وخدمات بجودة عالية  والحالة أننا‬ ‫ ‬ ‫مساحتها المغطاة 003 متر مربع،‬ ‫نعطي االنطباع على كوننا فقط‬‫ -        يستفيد المنخرط دافع‬ ‫ويتعين على من يهمه األمر أن يودع‬ ‫إدارة لجمع المداخل الضريبية لصالح‬‫الضريبة من أسبوعين لتصحيح‬ ‫التصريح مرفقا بمبلغ المساهمة‬ ‫الدولة، فالجانب الخدماتي برمته‬‫تصريحه المتعلق بمداخله الناتجة‬ ‫في أجل 09 يوما ابتداء من اليوم‬ ‫غير مرئي من طرف المواطنين‬‫عن أمواله المنقولة والمكافآت‬ ‫الذي حصل فيه على رخصة السكن.‬ ‫وهذا إجحاف في حق هذه اإلدارة‬‫الممنوحة وال تدخل العقوبات حيز‬ ‫ ‬ ‫التي تستقبل سنويا آالف الزائرين».‬‫التطبيق إال بعد انقضاء هذا األجل.‬ ‫-         وفي ما يخص سوق التجهيزات‬ ‫لذلك اليوم هناك أربعة توجهات‬ ‫ ‬ ‫المستعملة الذي يتحتم ضبطه‬ ‫استراتيجية يفيد زغنون: 1- ضرورة‬‫-        لم يعد دافع الضريبة‬ ‫كذلك، وهذا يعتبر من مستجدات‬ ‫بناء عالقة تشاركية مع دافعي‬‫في حاجة إلى االحتفاظ بمنزله‬ ‫قانون المالية 3102،  وهو ما يعني‬ ‫الضرائب.   2- ضرورة تقوية فاعلية‬‫الرئيسي ثمانية أعوام قبل أن‬ ‫إخضاع معامالت البيع والتسليم إلى‬ ‫اإلدارة على مستوى المراقبة. 3-‬‫يتنازل عنه ويستفيد من  اإلعفاء‬ ‫الضريبة على القيمة المضافة لكل‬ ‫التمكن من عملية التغطية الضريبية‬‫الدخل‬ ‫على‬ ‫بالضريبة‬ ‫الخاص‬ ‫التجهيزات المتقادمة التي يجريها‬ ‫حتى تتوسع قاعدتها. 4- اإلسراع‬‫وبرسم الربح العقاري، إذ تقلص‬ ‫التاجر الذي يعيد بيعها والذي يبلغ‬ ‫بتعميم العمل باالنترنت. هذا‬‫هذا األجل إلى ست سنوات فقط.‬ ‫مجموع معامالته أزيد من مليوني‬ ‫التوجه األخير، يضيف، يتطلب إعادة‬ ‫ ‬ ‫درهم. من شأن هذا اإلجراء أن يضمن‬ ‫اإلصالح الشامل للنظام المعلوماتي‬‫-        استفاد 000.043 شاب من‬ ‫نوعا من المساواة والعدالة في‬ ‫لإلدارة العامة وهو ما تقوم به هذه‬‫تدريبه‬ ‫مدة‬ ‫على‬ ‫التعويض‬ ‫قطاع جد نشيط ال يخضع للخزينة‬ ‫األخيرة حاليا. وفي ما يخص تبسيط‬‫ووصلت نسبة اإلعفاء على هذه‬ ‫كما هو الشأن بالنسبة للسيارات‬ ‫المساطر فهو مطلب سيشمل‬‫التعويضات 000.6 درهم خام  وهو‬ ‫المستعملة. وهذا من شأنه أن يضبط‬ ‫مختلف مراحل المعالجة سواء‬‫اإلجراء الذي سيمتد إلى 6102.‬ ‫السوق ويحول دون الغش الضريبي.‬ ‫االستقبال أو تدبير الموارد البشرية‬ ‫ ‬ ‫ ‬ ‫أو التغطية الجبائية أو النزاعات.‬‫ ترجمة ‪pjd.ma‬‬ ‫-        وتقرر رفع الضريبة المقتطعة‬ ‫ ومن جهة أخرى، أعطى زغنون‬‫ عن يومية ليكونوميست ليوم 12‬ ‫من المنبع على أرباح األسهم‬ ‫والمؤشرات‬ ‫األرقام‬ ‫بعض‬‫يناير 3102‬ ‫والحصص والدخول المماثلة من‬ ‫األخرى التي خاضت فيها الوزارة‬
  • 30. ‫03‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬الحكومة تصادق على مشروع قانون يقر الطابع‬ ‫الالمركزي القائم على الجهوية المتقدمة‬‫الجديد والذي ارتقى بها و بمكانتها وأصبحت بذلك‬ ‫صادق مجلس الحكومة٬  المنعقد  يوم الثالثاء 22‬‫شريكا مباشر ومميزا للدولة٬ باإلضافة إلى معيار‬ ‫يناير 3102 بالرباط، على مشروع قانون يتعلق بمبادئ‬‫الفعالية والنجاعة في إطار تنظيم ترابي ينطلق من‬ ‫تحديد الدوائر الترابية للجماعات الترابية.‬‫انسجام العناصر المجالية على المستوى الطبيعي‬ ‫وأوضح مصطفى الخلفي٬ وزير االتصال الناطق‬ ‫واالقتصادي والبشري.‬ ‫الرسمي باسم الحكومة٬ في بالغ تاله خالل لقاء مع‬‫وأضاف الوزير أن من بين المحددات التي أقرت على‬ ‫الصحافة عقب انعقاد مجلس الحكومة٬ أن المشروع‬‫مستوى العماالت واألقاليم والتي تحتل مرتبة‬ ‫الذي تقدم به وزير الداخلية٬ يشكل إحدى خطوات‬‫وسطى بين الجهة والجماعة ما يهم التمكين من‬ ‫تنزيل الدستور خاصة ما نص عليه الفصل 17 الذي أقر‬‫ظهور مجاالت ترابية توفر أرضية مناسبة للنشاط‬ ‫الطابع الال مركزي للتنظيم الترابي للمملكة القائم‬‫االقتصادي وللتعاون المشترك في ما يتعلق بالوسائل‬ ‫على جهوية متقدمة في إطار الدولة الموحدة .‬‫والخدمات وتيسير الولوج إلى الخدمات االقتصادية‬ ‫‪‎‬وأضاف الوزير أن المشروع يستلهم مقتضياته من‬‫واإلدارية٬ مشيرا إلى أن المحدد األساسي بالنسبة‬ ‫توصيات اللجنة االستشارية للجهوية ويشكل خطوة‬‫للجماعة هو ضمان استفادة الساكنة من الخدمات‬ ‫في إطار وضع وتحديد المبادئ األساسية الواجب‬ ‫األساسية المرتبطة بالحياة اليومية للمواطنين،‬ ‫مراعاتها عند تحديد الدوائر الترابية وهي مبادئ‬‫ومن الناحية العملية- حسب الخلفي- فإن المشروع‬ ‫تنطبق على كل أنواع الجماعات الترابية من جهات‬‫سيسند للحكومة صالحيات تحديد عدد الجهات‬ ‫وعماالت وأقاليم وجماعات.‬‫والعماالت واألقاليم والجماعات وتسميتها وتعيين‬ ‫وقال الخلفي إن المشروع على المستوى الجهوي‬‫النفوذ الترابي بمقتضى نص تنظيمي في إطار‬ ‫٬ ينص على أن تحديد النفوذ الترابي للجهة عليه‬‫المبادئ التي جاء بها مشروع القانون الذي سيحال‬ ‫أن يعكس بكيفية ملموسة طبيعة االختصاصات‬ ‫على البرلمان من أجل تعميق النقاش بشأنه.‬ ‫الجديدة للجهة كما تم التنصيص عليها في الدستور‬
  • 31. ‫13‬ ‫أخبار الحكومة‬ ‫‪‎‬الحكومة تعفي األشخاص والشركات من فوائد الرسوم المستحقة‬ ‫وافق أعضاء لجنة الداخلية والجماعات‬ ‫الترابية والسكنى وسياسة المدينة‬ ‫على‬ ‫باإلجماع‬ ‫النواب‬ ‫بمجلس‬ ‫مشروع قانون جاءت به الحكومة،‬ ‫ويتعلق بإلغاء الزيادات والغرامات‬ ‫والذعائر وصوائر التحصيل المتعلقة‬ ‫والمساهمات‬ ‫والحقوق‬ ‫بالرسوم‬ ‫واألتاوى المستحقة لفائدة الجماعات‬ ‫والجهات.‬ ‫واألقاليم‬ ‫والعماالت‬ ‫وجاء المشروع الذي يحتوي على‬ ‫مادة فريدة وتم عرضه على أنظار‬ ‫الغرفة األولى، كما وافق عليه مجلس‬ ‫المستشارين، من أجل إعفاء الملزمين‬ ‫من األشخاص والشركات من الزيادات‬ ‫والغرامات والذعائر وصوائر التحصيل‬ ‫المتعلقة بالرسوم والمستحقات‬ ‫لفائدة الجماعات والعماالت واألقاليم‬ ‫الزيادات‬ ‫تلك‬ ‫وهي‬ ‫والجهات،‬‫والمساهمات تكييفا ومالئمة لقانون‬ ‫بتسديد أصل هذه الرسوم المستحقة‬ ‫المترتبة على ما دون فاتح يناير 3102.‬‫المالية لسنة 3102، الذي نص على أن‬ ‫وذلك في أجل أقصاه 13 دجنبر 3102.‬ ‫وأكد المشروع الذي تمت الموافقة‬‫آخر أجل يمنحه المكلف بالتحصيل‬ ‫ويعتبر األجل الذي منحته الحكومة‬ ‫عليه في لقاء «لجنة الداخلية»‬‫لتسديد أصل الرسوم والحقوق‬ ‫ووافق عليه البرلمان لتسديد أصل‬ ‫صبيحة اليوم الثالثاء 22 يناير الجاري،‬‫والمساهمات واألتاوى هو 13 دجنبر 3102.‬ ‫الديون مع إعفاء الزيادات والغرامات‬ ‫على ضرورة أن يلتزم الخاضعون‬ ‫المترتبة عن الرسوم والحقوق‬ ‫والملزمون بتسديد هذه المستحقات‬ ‫‪‎‬الشوباني :‬ ‫الحكومة تثمن‬ ‫غزارة إنتاج القوانين‬ ‫ا لتنظيمية‬ ‫أوضح الحبيب الشوباني، الوزير المكلف‬ ‫بالعالقة مع البرلمان والمجتمع المدني،‬ ‫بأن المؤسسة التشريعية هي قائدة أي‬ ‫مبادرة تشريعية، والسلطة التنفيذية‬ ‫ليس أي مشكل مع ذلك،  منوها‬ ‫الحكومة‬ ‫بين‬ ‫تنافس‬ ‫بوجود‬ ‫والبرلمان في االنتاج التشريعي.‬ ‫وأكد الشوباني خالل لقاء لجنة العدل‬‫المتعلق بطريقة تسيير اللجان‬ ‫وأن يعالج هذا األمر بمنطق سياسي‬ ‫والتشريع بمجلس النواب يوم الثالثاء‬‫النيابية لتقصي الحقائق، أكد حرص‬ ‫دون إلغاء المسطرة القانونية.‬ ‫22 يناير 3102، أن غزارة إنتاج القوانين‬‫الحكومة على التعجيل اإليجابي لهذا‬ ‫وبعد أن نوه الشوباني إجماع‬ ‫التنظيمية من طرف الفرق البرلمانية‬‫النص وتحقيق اإلجماع بخصوصه،‬ ‫أعضاء لجنة العدل والتشريع على‬ ‫شيء إيجابي والحكومة تثمنه، مشيدا‬‫مشيرا إلى أهمية أن ال يكون‬ ‫العمل التوافقي والمشترك في ما‬ ‫بطرح أعضاء اللجنة فكرة العمل‬‫البرلمان أسيرا لمخطط الحكومة.‬ ‫يتعلق بمقترح القانون التنظيمي‬ ‫المشترك كي يخرج النص بدون تأخير‬
  • 32. ‫23‬ ‫أخبار وطنية‬ ‫‪‎‬افتتاح السنة القضائية 3102‬ ‫بمحكمة النقض‬‫العلمي، في تصريح للموقع‬ ‫المصدرة للقرار مرورا بتعيين‬ ‫أعلن الرئيس األول لمحكمة النقض،‬‫(‪)pjd.ma‬المناسبة‬ ‫االلكتروني‬ ‫الغرفة المختصة والمستشار‬ ‫مصطفى فارس عن افتتاح السنة‬‫تقليدا قضائيا راسخا يتولى من‬ ‫المقرر وبتبليغ كافة اإلجراءات،‬ ‫القضائية الجديدة صبيحة يوم‬‫خالله الرئيس األول لمحكمة‬ ‫إضافة إلى حوسبة مكتب‬ ‫الثالثاء 22 يناير 3102 بمقر محكمة‬‫باألنشطة‬ ‫التعريف‬ ‫النقض‬ ‫الضبط سواء بالرئاسة األولى‬ ‫النقض بحي الرياض بالرباط.‬‫واإلدارية‬ ‫والثقافية‬ ‫القضائية‬ ‫أو بالنيابة العامة، وحوسبة‬ ‫وأكد فارس في كلمة ألقاها‬‫المختلفة لهذه المؤسسة طيلة‬ ‫والمساطر‬ ‫الشكايات‬ ‫شعب‬ ‫أمام مجموعة من الشخصيات‬‫المنصرمة،‬ ‫القضائية‬ ‫السنة‬ ‫القضائية الخاصة بالنيابة العامة،‬ ‫السياسية والحقوقية والقضائية‬‫مشيرا إلى أنها فرصة  لعرض‬ ‫ومصاريف‬ ‫مداخيل‬ ‫وحوسبة‬ ‫من بينها مصطفى الرميد وزير‬‫لتكريس‬ ‫المبذولة‬ ‫الجهود‬ ‫النقض».‬ ‫محكمة‬ ‫صندوق‬ ‫العدل والحريات، (أكد) بأن السياسة‬‫آليات الحكامة الجيدة وتحقيق‬ ‫وفي ذات الصدد، كشف فارس‬ ‫القضائية لمحكمة النقض، وفي‬‫األمن القضائي وفرصة للتقييم‬ ‫بأن المحكمة منكبة على إعداد‬ ‫ظل المتغيرات الوطنية والدولية،‬‫النجاعة‬ ‫لدرجة‬ ‫الموضوعي‬ ‫« ميثاق المتقاضي» الذي اعتبره‬ ‫ارتكزت على ضمان التغيير‬‫والمردودية ومقياسا لمستوى‬ ‫تعاقدا يحدد حقوق والتزامات‬ ‫والتجديد في ظل االستمرارية.‬‫الخدمات القضائية من أجل‬ ‫المتقاضي في عالقته بالمؤسسة ‬ ‫وفي هذا السياق، عدد الرئيس‬‫الوصول إلى محكمة نقض قريبة‬ ‫مما سيضفي المزيد من الشفافية‬ ‫األول لمحكمة النقض مجموعة‬‫من المواطن وفي خدمته، مضيفا‬ ‫ويدعم منهج التخليق ويجسد‬ ‫من األهداف ذات األولوية، «التي‬‫بأن المحكمة  قطعت أشواطا‬ ‫تفعيال واضحا للمقاربة الحقوقية‬ ‫تمكنت المحكمة من إنجازها و‬‫مهمة وراكمت مجموعة من‬ ‫التي جاء بها الدستور الجديد.‬ ‫منها حوسبة المساطر القضائية‬‫المكتسبات في السنوات القريبة‬ ‫إلى ذلك، اعتبر محمد الخضراوي،‬ ‫وتسيير الملفات منذ تسجليها‬‫الماضية في مجاالت مختلفة‬ ‫المستشار بمحكمة النقض، ورئيس‬ ‫بمكتب الضبط إلى غاية صدور‬‫تدبيرية وبشرية ولوجيستيكية.‬ ‫قسم التوثيق والدراسات والبحث‬ ‫القرار، وإحالته على المحكمة‬
  • 33. ‫33‬ ‫أخبار وطنية‬ ‫‪‎‬لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب تؤكد على تبني مقاربة توافقية‬ ‫بخصوص مقترح قانون تسيير لجان تقصي الحقائق  ‬ ‫‪‎‬أجمع أعضاء لجنة العدل والتشريع‬ ‫بمجلس النواب خالل لقائها يوم‬ ‫الثالثاء 22 يناير 3102 على ضرورة تحقيق‬ ‫التوافق والتشارك بين جميع الفرق‬ ‫البرلمانية والحكومة في ما يتعلق‬ ‫بمقترح قانون تنظيمي يتعلق بطريقة‬ ‫تسيير اللجان النيابية لتقصي الحقائق.‬ ‫وبعد أن ثمن مختلف أعضاء لجنة العدل‬ ‫والتشريع بمجلس النواب بمقترح الرؤية‬ ‫التشاركية والتوافقية وتقديم عمل‬ ‫جماعي متوافق بشأن مقترح قانون‬ ‫المتعلق بتحديد طريقة تسيير اللجان‬ ‫النيابية لتقصي الحقائق من طرف‬ ‫جميع الفرق البرلمانية، أشاد األعضاء‬ ‫باستعادة المبادرة البرلمانية خاصة‬ ‫في موضوع مهم يتعلق بالقوانين‬ ‫التنظيمية، مؤكدين على ضرورة أن‬ ‫تحظى صياغة التعديالت النهائية‬ ‫بإجماع وتوافق جميع الفرق البرلمانية.‬‫مقترح القانون التنظيمي المتعلق‬ ‫لتكرار مناقشة المقترحين كل‬ ‫وفي السياق، ذاته اقترح بعض أعضاء‬‫بطريقة تسيير اللجان النيابية لتقصي‬ ‫واحد تلو األخر، غير أن هذا المقترح‬ ‫لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب‬‫الحقائق، إلى غاية التشاور مع مكتب‬ ‫لم يتم االتفاق عليه بشكل نهائي‬ ‫تشكيل لجينة لمدراسة مقترحي‬‫مجلس النواب في هذا الموضوع.‬ ‫مما دفع اللجنة إلى تأجيل مناقشة‬ ‫العدالة والتنمية واألحرار دون الحاجة‬ ‫‪‎‬الجامعة الوطنية لمجموعة القرض الفالحي تندد بتنقيل مناضليها‬ ‫«سيبقى يوم الجمعة 81 يناير 3102‬ ‫يوما مشهودا في ذاكرة شغيلة‬ ‫مجموعة القرض الفالحي ألنه كسر‬ ‫المسكوت عنه داخل هذا البنك‬ ‫ومكن من إظهار حقيقة ونوعية‬ ‫اإلدارة التي تتحكم في دواليب‬ ‫البنك»،  بهذه العبارة استهل‬ ‫بالغ صادر عن الجامعة الوطنية‬ ‫لمجموعة القرض الفالحي للمغرب‬ ‫المنضوية في إطار االتحاد الوطني‬ ‫للشغل بالمغرب، عقب خوض‬ ‫شغيلة البنك يوم الجمعة 81 يناير‬ ‫3102، إضرابا وطنيا مع تنظيم وقفة‬ ‫احتجاجية أمام مقر البنك بالرباط.‬ ‫ وأفاد البالغ بأنه توصل يوم اإلثنين‬‫إلى ذلك ندد البالغ، بهذا الخرق‬ ‫يتم الضغط على بعض النقابيين‬ ‫12 يناير 3102 العديد من المضربين‬‫الذي وصفه بالسافر للحريات‬ ‫لتقديم استقالتهم من الجامعة‬ ‫والنقابيين أعضاء المكتب الوطني‬‫النقابية وسياسة القمع والتهديد‬ ‫حتى ال يطالهم قرارات التنقيل‬ ‫والمكاتب الجهوية واإلقليمية‬‫في حق الشغيلة لم تشهده‬ ‫التعسفية وحسب المعطيات‬ ‫وأعضاء مندوب األجراء بقرارت‬‫البنك منذ نشأتها سنة 1691‬ ‫المتوفرة فإن قرارات تعسفية أخرى‬ ‫تنقيل تعسفي من أماكن عملهم‬‫وحتى في أحلك فترات سنوات‬ ‫في الطريق حتى ال يبقى أي صوت‬ ‫إلى مناطق أخرى ضدا على‬‫الماضي.‬ ‫القرن‬ ‫في‬ ‫القمع‬ ‫حر بمجموعة القرض الفالحي».‬ ‫القانون والحريات المقابية، «كما‬
  • 34. ‫43‬ ‫أخبار وطنية‬ ‫‪‎‬قربال يكتب :‬ ‫محطات من‬ ‫«كان»3102‬‫حسب التصنيف العالمي أفضل من الفرق الثالث في‬ ‫نظم مدرب الفريق الوطني ندوة صحفية يوم الخميس‬ ‫المجموعة.‬ ‫71 يناير 3102، يرافقه رئيس الفريق الحارس الدولي ندير‬‫لقد استطاع فريق الرأس األخضر أن ينتزع التعادل من‬ ‫المياغري. في ملتقى «سكورستي» بجهنزبورغ جنوب‬‫الفريق المضيف. وكان باإلمكان أن يحقق المفاجأة...‬ ‫افريقيا، الدولة المنظمة لكأس إفريقيا، حيث يشارك‬‫ويمكن القول إن المقابلة كانت متواضعة ومتكافئة‬ ‫فريقنا المغربي في المجموعة التي تضم كل من‬‫ولو ضبط اإليقاع التكتيكي لشاهدنا أهدافا ولكن‬ ‫جنوب افريقيا والرأس األخضر وأنغوال.  ‬‫النتيجة تخدم الفريق المغربي على كل حال إذا‬ ‫وللتذكير فإن المنتخب المغربي يشارك للمرة 51‬ ‫استثمرت في مواجهته ألنغوال...‬ ‫بنهايات الـــــ»كان» والثانية على التوالي، ويشكل‬‫لكن لألسف لم يستغل المغرب هذا الوضع، وأصبح‬ ‫العرس االفريقي بجنوب إفريقيا النسخة 92، وقد حصل‬‫يسعى فقط للحصول على التعادل.رغم تميزه في‬ ‫المغرب على هذه الكأس بإيثيوبيا سنة 6791. بانتصاره‬‫الشوط األول. ومما أثار األنتباه أن المجموعة المغربية‬ ‫على غينيا بهدف لصفر من توقيع «أحمد مكروح»‬‫كانت تستعمل الخشونة والمؤشر هو حصول بلهندة‬ ‫الملقب ب «بابا»، ومن المؤشرات المشجعة أن الفريق‬‫على الورقة الصفراء. أما الفريق اآلخر كان أكثر‬ ‫الوطني استفاد من أخطائه أيام «غريتس». ولعب مع‬ ‫انضباطا.‬ ‫فرق إفريقية أثناء اللقاءات التدريبية. كما اعتمد العبين‬‫على كل حال هذه المرة سلمت الجرة. خاصة إذا‬ ‫أقوياء لهم صيت في فرقهم وطنيا ودوليا.‬‫أخذنا بعين االعتبار التعادل بين الرأس األخضر وجنوب‬ ‫واحتراما للسيميائية التاريخية واعترافا بالجميل‬ ‫إفريقيا.‬ ‫واقتداء بالفريق المغربي لسنة 6791 فقد قرر ارتداء‬‫انطالقا مما سبق يمكن أن نشير إلى المالحظات‬ ‫نفس الشكل على مستوى القميص، وهذا مؤشر خير،‬ ‫التالية:‬ ‫ألنه استحضار للذاكرة، وتيمنا بهذا الفريق الذي فاز‬‫-ضرورة الرفع من مستوى االنضباط، والتحكم في‬ ‫بالكأس، وعلى ذكر الذاكرة فقد قرر دروغبا الالعب‬‫النفس ألن هذا يساعد على االستقرار والتوازن والتركيز..‬ ‫اإليفواري أن تكون مشاركته األخيرة مشرفة مع‬‫وهذا ماميز الفريق اآلخر ولوال بعض األخطاء التقنية‬ ‫فريقه.‬ ‫لكانت النتيجة غير ذلك..‬ ‫وكانت آخر تداريب الفريق الوطني بالملعب الذي‬‫- إن أي تغيير يجب أن يكون مبنيا على إضافات نوعية.‬ ‫سيخوض فيه مقابلته األولى ضد أنغوال، ولإلشارة فقد‬ ‫والذي وقع أثناء المقابلة لم يكن اجتهادا موفقا.‬ ‫تم تصنيف المغرب الذي اعتمدته «الفيفا» بالرتبة 47.‬‫-العمل المستمر والتهيء للمقابلة القادمة ألنها‬ ‫وانطالقا من الشوط األول لمقابلة جنوب إفريقيا و‬‫سوف تكون صعبة ألن الفرق ستلعب الكل في الكل...‬ ‫الرأس األخضر فقد فاجأ هذا األخير الجميع بما في ذلك‬‫ومادام باب األمل مفتوحا فإننا نتمنى لفريقنا وضعية‬ ‫الفريق المنظم وجمهوره. ورغم حداثة هذا الفريق‬ ‫أحسن ولعبا أفضل..‬ ‫ألنه ألول مرة يشارك في هذا العرس الكروي فإن رتبته‬

×