• Like
الناشئة وتحديات العصر د إبراهيم حبيب بركات
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

الناشئة وتحديات العصر د إبراهيم حبيب بركات

  • 135 views
Uploaded on

يواجه النشء فى القرن الحادى والعشرين تحديات جمة , لذا كان لزاما علينا التنويه بهذه التحديات , وترشيد الآباء والأمهات إلى الوسائل الناجعة لتحصيين الناشئة ضد هذه الأخطار التى تحدق بهم , فهم فلذات …

يواجه النشء فى القرن الحادى والعشرين تحديات جمة , لذا كان لزاما علينا التنويه بهذه التحديات , وترشيد الآباء والأمهات إلى الوسائل الناجعة لتحصيين الناشئة ضد هذه الأخطار التى تحدق بهم , فهم فلذات أكبادنا , وأمل الأمة فى النهوض بها من كبوتها .

More in: Education
  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Be the first to comment
    Be the first to like this
No Downloads

Views

Total Views
135
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0

Actions

Shares
Downloads
2
Comments
0
Likes
0

Embeds 0

No embeds

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
    No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫دكتوراه واستشارى االنف واألذن والحنجرة‬
  • 2. ‫مقدمة‬ ‫• الحمد هلل الذى علم بالقلم‬ ‫• الحمد هلل الذى خلق االنسان فعلمه البيان‬ ‫• الحمد هلل الذى ارسل محمدا هاديا ومبشرا ونذيرا‬‫• الحمد هلل ان هدانا لإلسالم وما كنا لنهتدى لوال ان هدانا هللا‬
  • 3. ‫اهداء‬ ‫الى أمى الحبيبة الى قلبى التى علمتنى أن الحب عطاء‬ ‫•‬ ‫الى أبى الحبيب الذى علمنى أن الرجولة فى حسن الرعاية‬ ‫•‬‫رب ارحمهما كما ربيانى صغيرا وارفع درجاتهما فى الجنة‬ ‫•‬ ‫رب ارحم اباء وأمهات المسلمين ومعلمينا ومعلمى الناس‬ ‫•‬ ‫الخير‬ ‫اللهم آمين‬ ‫•‬
  • 4. ‫شهادة‬ ‫أشهد أن ال اله األ هللا وحده ال شريك له القائل‬ ‫•‬ ‫( رب هب لى من الصالحين ) . الصافات : 001‬ ‫•‬‫( رب هب لى من لدنك ذرية طيبة انك سميع الدعاء ) . ال‬ ‫•‬ ‫عمران : 83‬ ‫وأشهد أن محمدا رسول هللا صلى هللا عليه وسلم القائل :‬ ‫•‬ ‫(أن الرجل لترفع درجته فى الجنة فيقول : أنى هذا , فيقال‬ ‫•‬ ‫: باستغفار ولدك لك ) أخرجه أحمد .‬ ‫(ألن يؤدب الرجل ولده خير من أن يتصدق بصاع ) رواه‬ ‫•‬ ‫الترمذى .‬
  • 5. ‫صالة ودعاء‬ ‫• اللهم صل ّ وسلم وبارك‬ ‫على محمد وعلى آله‬ ‫وصحبه ومن عمل‬ ‫بهديه الى يوم الدين .‬
  • 6. ‫نعمتان مغبون فيهما كثير من‬ ‫الناس:‬ ‫الصحة و الفراغ‬
  • 7. ‫من شب على شيء شاب عليه‬‫و من شاب على شيء مات عليه‬‫ومن مات على شيء حشر عليه‬
  • 8. ‫كلما كان األساس متينا ً استغرق وقتا ً‬ ‫طويالًًً .‬ ‫وكان البناء عظيما ً‬
  • 9. ‫التعليم فى الصغر كالنقش على‬ ‫الحجر‬
  • 10. ‫ان أول من ينتفع بالمزرعة هو صاحب‬ ‫المزرعة .‬ ‫أول ما تظلل الشجرة على غارسها‬ ‫و راعيها.‬ ‫أول من يصاب بالشوك هو‬ ‫غارسه .‬
  • 11. ‫أول من يذوق الثمره هو زارعها .‬ ‫ان كان حلو فحلو‬ ‫و ان كان مر فمر.‬
  • 12. ‫طفال تعثر فى الكبر‬ ‫و النشء ٳن أهملته‬
  • 13. ‫عن علي بن أبي طالب رضي هللا عنه‬ ‫»ربوا أوالدكم على غير ما‬ ‫ُ‬ ‫تربيتم عليه فٳنهم خلقوا‬ ‫لزمان غير زمانكم«‬
  • 14. ‫المراحل السنية لتربية الطفل‬ ‫• المهد : من الميالد حتى الفطام .‬ ‫• الطفولة المبكرة : من الفطام حتى السادسة .‬ ‫• الطفولة المتأخرة : من السابعة الى التاسعة .‬‫• المراهقة : من العاشرة الى البلوغ أو ( من سن 01- 51 )‬
  • 15. ‫التربية النفسية للطفل قبل سن البلوغ‬ ‫• 1 – اشباع حاجة الطفل من اللعب واللهو والضحك‬ ‫والمداعبة .‬ ‫• ان النشاط الترفيهى الذى يمتص طاقة الطفل فيما يسعده ,‬‫يهدئ من انفعاالته و يقيه االمراض النفسية والعصبية وربما‬ ‫العضوية أيضا .‬ ‫• عن عمر بن الخطاب رضى هللا عنه قال : ( رأيت الحسن‬ ‫والحسين على عاتقى النبى صلى هللا عليه وسلم فقلت : نعم‬ ‫الفرس تحتكما , فقال النبي : ونعم الفارسان )‬
  • 16. ‫بيوت أهل االيمان‬ ‫هى البيوت التى يسمع فيها تالوة القرآن .‬ ‫•‬ ‫هى البيوت التى يسمع فيها البكاء من خشية هللا فى الصالة‬ ‫•‬ ‫هى البيوت اليى يسمع فيها الضحك فى لهو مباح .‬ ‫•‬ ‫روى أحمد والبزار عن عائشة – رضى هللا عنها – أن‬ ‫•‬‫رسول هللا صلى هللا عليه وسلم قال لها : يا عائشة ارفقى ,‬ ‫فان هللا اذا أراد بأهل بيتا خيرا , أدخل عليهم الرفق )‬
  • 17. ‫شر الناس‬‫• قال صلى هللا عليه وسلم : ( شر الناس , الضيق على أهله ,‬ ‫قالوا : يا رسول هللا وكيف يكون ضيقا على أهله ؟ قال :‬ ‫الرجل اذا دخل بيته خشعت امرأته وهرب ولده وفر , فإذا‬ ‫ّ‬ ‫خرج ضحكت امرأته واستأنس أهل بيته ) . مجمع الزوائد‬ ‫حديث رقم 00721‬
  • 18. ‫شروط اللهو المباح‬ ‫1 – أن يكون حقا .‬ ‫•‬ ‫ّ‬ ‫ًّ‬ ‫2 – أال يحقر أو يفزع أحدا .‬ ‫•‬ ‫3 – لكل مقام مقال .‬ ‫•‬ ‫4 – أال يكون فيه اسراف .‬ ‫•‬‫قال صلى هللا عليه وسلم : ( ال يأخذن أحدكم متاع أخيه‬ ‫•‬ ‫العبا و ال جادا ) . أخرجه أبو داود .‬
  • 19. ‫2 – اشباع حاجة الطفل الى الحب والعطف‬ ‫والحنان‬ ‫• الصغير عاطفيا بفطرته .‬ ‫• حاجة الطفل الى الحب تزداد كلما صغر سنه .‬ ‫• حاجة البنت الى هذه المشاعر أشد .‬ ‫• حاجة اليتيم الى هذه المشاعر أشد .‬
  • 20. ‫مصدر الحب‬ ‫ان األم المحبة العطوفة لهى مصدر الحب‬ ‫•‬ ‫ان األم المحبة هى التى يطيعها الطفل وهو مسرور .‬ ‫•‬ ‫ان التدليل الزائد يؤدى الى سلوكيات مرضية .‬ ‫•‬ ‫البد أن يكون الحسم فى لين ورفق .‬ ‫•‬‫عد النبى صلى هللا عليه وسلم من أهل الجنة ... رجل رحيم‬ ‫•‬ ‫رقيق القلب لكل ذى قربى ومسلم . رواه أحمد .‬ ‫قال صلى هللا عليه وسلم : ( من كانت له أنثى , فلم يؤدها‬ ‫•‬‫ولم يهنها , ولم يؤثر ولده عليها , أدخله هللا الجنة ) رواه‬ ‫أحمد‬
  • 21. ‫وسائل اشباع حاجة الطفل الى الحب‬ ‫1 – مناداته باسمه أو كنيته .‬ ‫•‬ ‫2 – الحديث اليه بلطف وتبسم .‬ ‫•‬ ‫3 – تقبيل الطفل والسالم عليه عند مقابلته .‬ ‫•‬ ‫4 – توديع الطفل بالبسمة وطيب القول عند مفارقته .‬ ‫•‬ ‫5 – الحوار واإلقناع .‬ ‫•‬ ‫6 –الهدية .‬ ‫•‬ ‫7 – مشاركته فى اللعب .‬ ‫•‬‫8 –اصطحابه الى المسجد والمتنزهات وأولى األرحام وفى األسفار.‬ ‫•‬
  • 22. ‫3 - اٳلحترام و التقدير والثناء‬ ‫• قال تعالى :» و لقد كرمنا بني آدم و حملناهم في البر و‬ ‫البحر « االسراء : 07‬ ‫• أُتي النبي (ص) بشراب فشرب منه وعن يمينه غالم و عن‬ ‫يساره أشياخ, فقال للغالم: ” أتأذن لي أن أعطي هؤالء ؟‬ ‫فقال الغالم : ال و هللا ,ال أوثر بنصيبي منك أحداً“ ,فتله- أى‬ ‫وضعه في يده.‬ ‫• قيل للنبى (ص) : » أرأيت الرجل يعمل العمل من الخير‬‫ويحمده الناس عليه ؟ قال تلك عاجل بشرى المؤمن « رواه‬ ‫مسلم‬
  • 23. ‫• تكريم الصغير يضبط انفعاالته ويحقق صحته النفسية.‬ ‫1 - يجب عدم ٳهانة الطفل عندما يخطئ‬ ‫•‬ ‫2 - ال يعاقب الطفل على الخطأ قبل أن نناقشه فيه .‬ ‫•‬ ‫3 - ال تكون العقوبة مصحوبة بتحقير.‬ ‫•‬ ‫4 – يجب أن يستشار في األمور الحياتية .‬ ‫•‬ ‫5 – يجب مدح الطفل عند نجاحه فى أداء األعمال .‬ ‫•‬ ‫6 – تكليف الطفل بما يستطيع فقط .‬ ‫•‬ ‫ّ‬‫• الشعور بالنجاح يمنح الثقة بالنفس . ويحفز على االنجاز .‬
  • 24. ‫4 - الحرية واٳلستقالل‬ ‫• بالحب والهدوء نحقق الطاعة .‬ ‫• بالحب و المتابعة في رفق و صبر نستعيد الطفل ٳلى دائرة الطاعة‬ ‫• قال أنس بن مالك – رضي هللا عنه :“ كان رسول هللا (ص ) من‬ ‫أحسن الناس خلقا, فأرسلني يوما لحاجة , فقلت و هللا ال أذهب , و‬ ‫في نفسي أن أذهب ٳلى ما أمرني نبي هللا (ص) ,فخرجت حتى أمر‬ ‫على الصبيان و هم يلعبون في السوق , فٳذا رسول هللا (ص)قابض‬‫بقفاى من ورائي,فنظرت ٳليه و هو يضحك ,فقال :“ يا أُنيس, ٳذهب‬ ‫حيث أمرتك, قلت : نعم أنا اذهب يا رسول هللا“ أبو داود‬
  • 25. ‫من حق الطفل أن يغضب‬ ‫• علينا أن نتعامل مع غضب الطفل بهدوء, فمن حقه أن‬ ‫يغضب ولكن...‬ ‫• قال (ص):“ ٳذا نظر الوالد ٳلى ولده فسره كان للوالد عتق‬ ‫ّ‬‫نسمة, قيل:يا رسول هللا و ٳن نظر ثالثمائة و ستين نظرة؟‬ ‫قال : هللا أكبر“ , اى هللا أكبر فى عطائه للعبد مما‬ ‫تتوهمون و تستعظمون“ مجمع الزوائد .‬
  • 26. ‫آثار التسلط والقسوة‬ ‫• عدم الثقة بالنفس .‬ ‫• كبت القدرات و طمس المهارات .‬ ‫• االنزواء واالنطواء .‬ ‫• عدم المباالة .‬
  • 27. ‫5 - السلطة الضابطة‬ ‫الحرية المطلقة مفسدة مطلقة .‬ ‫•‬ ‫يحتاج الطفل الى التوجيه من الكبار.‬ ‫•‬ ‫يشعر الطفل بالوحدة والقلق اذا فقد هذا التوجيه .‬ ‫•‬‫التريث فى االستجابة لبعض طلبات الطفل يدربه على الصبر‬ ‫•‬ ‫والجلد .‬ ‫قال صلى هللا عليه وسلم : » علموا وال تعنفوا فان المعلم‬ ‫•‬ ‫خير من المعنف « رواه البيهقى .‬
  • 28. ‫التعليم والتيسير‬‫• روى البخارى » علموا ويسروا وال تعسروا , وإذا غضب‬ ‫أحدكم فليسكت «‬‫• روى أبو هريرة أن الرسول صلى هللا عليه وسلم كان يقول‬ ‫ألصحابه : » انما أنا لكم مثل الوالد لولده «‬
  • 29. ‫6 - الثواب والعقاب‬‫ابداء االستياء عند االصرار على اشباع احدى الرغبات فى‬ ‫•‬ ‫غير ضرورة .‬‫الحرمان من بعض االمتيازات اذا ما استمر فى االصرار .‬ ‫•‬ ‫مثل هذه العقوبات تكسبه القدرة على ارجاء اشباع الحاجه‬ ‫•‬ ‫وتحمل االحباط .‬ ‫القدرة على التحمل تحمى الطفل من كثير من االمراض‬ ‫•‬ ‫النفسية والعصبية .‬
  • 30. ‫عدم المبالغة فى العقاب‬‫• روى عن عبد هللا بن عمرو » ان رجال أتى رسول هللا صلى هللا عليه‬ ‫وسلم فقال : ان لى خادما يسيء ويظلم , أفأ ضربه ؟ قال : تعفو‬ ‫عنه كل يوم سبعين مرة « رواه أحمد‬ ‫• وعن ابى مسعود البدرى قال : ( كنت أضرب غالما لى بالسوط ,‬ ‫فسمعت صوتا من خلفى : اعلم أبا مسعود , فلم أفهم الصوت من‬ ‫الغضب , فلما دنا منى اذا هو رسول هللا صلى هللا عليه وسلم فإذا هو‬‫يقول : اعلم أبا مسعود أن هللا – عز وجل – أقدر عليك منك على هذا‬ ‫الغالم , فقلت : ال أضرب مملوكا بعد أبدا ) وفى رواية : ( فقلت : يا‬‫رسول هللا : هو حر لوجه هللا , فقال : أما لو لم تفعل للفحتك النار أو‬ ‫لمستك النار ) رواه مسلم .‬
  • 31. ‫الضرب بعد العاشرة‬ ‫• قال النبي (ص) :»مروا أبناءكم بالصالة لسبع سنين و اضربوهم‬ ‫عليها لعشر و فرقوا بينهم في المضاجع«.‬ ‫وقد اشترطت الشريعة أن يكون الضرب :‬ ‫‪ ‬غير مؤلم‬ ‫‪ ‬على الرجلين أو اليدين‬ ‫‪ ‬تكون العصا غير غليظة‬ ‫‪ ‬عدد الضربات من واحدة الى ثالث على قدر الذنب‬ ‫‪ ‬ال يكون مع الضرب شتم أو تقبيح‬ ‫‪ ‬يقول ابن سحنون :»أدب الصبي ثالث فمن زاد قوصص به يوم‬ ‫القيامة«‬‫‪ ‬عند اقترابه من سن البلوغ يجوز زيادة الضرب ٳلى عشر لقول النبي‬‫(ص) :»ال يضرب أحد فوق عشر أسواط ٳال في حد من حدود هللا«‬ ‫‪ ‬تنمية الوازع الخلقي عند األبناء – الضمير- بالتعليم و التفهيم و‬ ‫التذكير باهلل سبحانه هو الذى عن كل ما هو شر و مكروه‬
  • 32. ‫خطوات توقيع العقوبة على الطفل‬ ‫تجاهل الخطأ في البداية مع حسن اٳلشارة و التلميح .‬ ‫•‬ ‫ٳذا تكرر الخطأ عاتبناه سراً .‬ ‫•‬ ‫ٳذا استمر الخطأ عاتبناه جهراً .‬ ‫•‬ ‫التلميح بالعصا الصغيرة .‬ ‫•‬‫التماس سلوك حسن للطفل لمدحه به قبل نهيه عن الخطأ .‬ ‫•‬ ‫رفع الضرب عن الطفل اذا ذكر هللا تعالى .‬ ‫•‬ ‫ال يجوز الضرب المضر .‬ ‫•‬
  • 33. ‫السلوك العدوانى‬ ‫فى حالة السلوك العدوانى :‬ ‫•‬ ‫بعد أن يستقر الطفل انفعاليا نناقشه بدون انفعال منا ,‬ ‫•‬ ‫ربما كلف الطفل بعمل فوق طاقته .‬ ‫•‬ ‫ربما لم يستوعب األمر جيدا .‬ ‫•‬ ‫ربما تم استثارته من قبل المعتدى عليه .‬ ‫•‬ ‫ربما لم نظهر له اهتمامنا به .‬ ‫•‬‫ان فهم أسباب العدوان هو الخطوة األولى فى العالج .‬ ‫•‬ ‫مزيد من العقاب يؤدى الى المزيد من العناد .‬ ‫•‬ ‫عدم معايرة الطفل بعد عقابه .‬ ‫•‬
  • 34. ‫االثابة والمكافأة‬ ‫المكافأة على األعمال الناجحة .‬ ‫•‬ ‫المكافأة يعقبها احساس من الطفل بلذة العمل الذى أثيب عليه .‬ ‫•‬ ‫يجب التدرج والتنوع فى المكافأة .‬ ‫•‬ ‫ربما نحدد المكافأة قبل بدء العمل ( كنوع من التحفيز ) .‬ ‫•‬ ‫ال نربط كل انجاز بمكافأة ( حتى ال يتعود المادية ) .‬ ‫•‬‫البد من توضيح المغزى والفائدة المباشرة وغير المباشرة من انجاز‬ ‫•‬ ‫هذا العمل .‬ ‫بعد أن يتحول االنجاز الى عادة يمكننا عدم ربط العمل بالمكافأة .‬ ‫•‬ ‫المكافأة تكون مما يحبه الطفل .‬ ‫•‬
  • 35. ‫من هدى الرسول‬ ‫• فى حديث أنس – رضى هللا عنه – خدمت رسول هللا صلى‬‫هللا عليه وسلم » عشر سنين ال وهللا ما سبنى سبة قط وال‬‫قال أف قط وال قال لى لشيء فعلته لم فعلته , وال لشيء لم‬ ‫أفعله أل فعلته « رواه أحمد .‬ ‫• روى عن عائشة رضى هللا عنها قالت : »ما ضرب رسول‬ ‫هللا صلى هللا عليه وسلم بيده وال امرأة وال خادما, إال أن‬ ‫يجاهد فى سبيل هللا , وما نيل منه شيء قط فينتقم من‬ ‫صاحبه , إال أن ينتهك من محارم هللا تعالى فينتقم هلل عز‬ ‫وجل « رواه مسلم .‬
  • 36. ‫ال تدعوا على أوالدكم‬ ‫أخبرنا رسول هللا صلى اله عليه وسلم : » ال تدعوا على‬ ‫•‬ ‫أنفسكم , وال تدعوا على أوالدكم , وال تدعوا على خدمكم ,‬ ‫وال تدعوا على أموالكم , ال توافقوا من هللا تبارك وتعالى‬ ‫ساعة نيل فيها عطاء , فيستجيب لكم « رواه أبو داود .‬‫ال تدعو على ولدك فى حالة عجزك عن معاقبته بأسلوب آخر‬ ‫•‬ ‫اسأل هللا الهداية لولدك وال تسأل له الويل والهالك .‬ ‫•‬ ‫ان غاية الحمق أن تدعو على ولدك .‬ ‫•‬
  • 37. ‫7- الصحبة والرفاق‬‫تلعب الصحبة الطيبة دور فعال فى النمو النفسى واالجتماعى‬ ‫•‬ ‫للطفل .‬ ‫البد من تنمية عالقة الصداقة السوية بين األطفال .‬ ‫•‬ ‫البد من تنمية لغة الحوار بين األطفال .‬ ‫•‬ ‫البد من تدريب األطفال على آداب التعامل مع اآلخرين .‬ ‫•‬
  • 38. ‫سلوكيات مرجوة‬‫القاء السالم على من تعرف ومن ال تعرف .‬ ‫•‬ ‫شكر الناس على المعروف .‬ ‫•‬ ‫االعتذار عند الخطأ .‬ ‫•‬ ‫قبول اعتذار اآلخرين .‬ ‫•‬ ‫تهنئة اآلخرين فى المناسبات السارة .‬ ‫•‬ ‫احترام الكبير .‬ ‫•‬ ‫العطف على الصغير .‬ ‫•‬
  • 39. ‫8 – األمان‬ ‫• مخاوف الطفل‬ ‫• أ – مخاوف طبيعية : تنتهى بانتهاء مرحلة الطفولة .‬ ‫• ب – مخاوف مرضية : يجب االستعانة بطبيب نفسى .‬ ‫• ان االيمان ليساعد على توفير السكينة والهدوء النفسى‬‫للطفل مما يساعده على الوقاية من الخوف والتوتر والقلق‬ ‫.‬
  • 40. ‫ثانيا : التربية العقلية أو العلمية‬ ‫(أ) الجانب الدراسي النظامي‬ ‫يمكن اٳلرتفاع بمستوى الطفل الراسي بالوسائل اآلتية:‬ ‫1. تعريف الولد بأنّ اٳلسالم يرفع من شأن العلم و العلماء‬ ‫2. تعريف الولد بأن أهم ما ينبغي اٳلهتمام به من العلوم هو‬ ‫العلم باهلل تعالى و أسمائه و صفاته‬ ‫3. تشجيع الولد على ربط المعلومات الدراسية بالجوانب‬ ‫اٳليمانية‬‫4. معاونة الولد فى تطبيق الجانب النظرية للمادة الدراسية في‬ ‫حياته العملية‬ ‫5. متابعة الولد في حفظ القرآن الكريم و األحاديث النبوية‬
  • 41. ‫6. ٳشعار الولد بأهمية التفوق الدراسي‬‫7. حث الولد على عدم كتمان علمه عن زمالئه و عن الناس‬ ‫8. تعريف الولد بطرق اٳلستذكار الجيدة و وسائل الحفظ و‬ ‫تزويده باألشرطة التعليمية‬ ‫9. تشجيعه على المشاركة فى النشاطات المدرسية المناسبة‬ ‫لميوله‬ ‫10. حثه على حسن اٳلنصات أثناء الدرس و التعامل مع‬ ‫المدرسين بحسن الخلق‬‫11. متابعته فى أداء واجباته المدرسية مع مكافأته على الجد و‬ ‫التفوق‬ ‫12. زيارة معلميه بشكل دورى‬
  • 42. ‫13. معاونة الولد على تنظيم وقته‬ ‫14. ٳعداد مكان مناسب ٳلستذكار الولد بعيدا عن الضوضاء‬ ‫15. تشجيعه على النوم المبكر‬ ‫16. عدم حبس الولد أمام الكتاب فترة طويلة‬‫17. معاونته على اٳلهتمام بالماد الدراسية التي ال تنال حقها في‬ ‫الرعاية في المناهج لصعوبتها‬ ‫18. تنمية قدراته على اٳلبتكار و اٳلبداع و النقد الموضوعى‬ ‫19. معاونته على اكتشاف مواهبه‬ ‫20. تشجيعه على توسيع دائرة اطالعه‬
  • 43. ‫(ب) الجانب الثقافى‬ ‫على الوالدين أن يعمال لالرتفاع بالمستوى الثقافي لولدهما بالوسائل اآلتية:‬ ‫1. مناقشته فى األحداث الجارية‬ ‫2. اطالعه على أحدث المكتشفات العلمية والتقنية‬‫3. تعريفه بأن اٳلسالم يطلق للعقل حريته من أجل اٳلبداع واٳلجتهاد في أمور‬ ‫الدنيا‬ ‫4. تشجيعه على ارتياد المكتبات العامة‬ ‫5. اصطحابه في صالة الجمعة‬ ‫6. تشجيعه على حضور المحاضرات والحفالت الثقافية و الدينية و زيارة‬ ‫األماكن السياحية والمعارض‬ ‫7. تشجيعه على المشاركة فى عمل مكتبة لألسرة من مصروفه الخاص‬
  • 44. ‫8. معاونته على اٳلستفادة من اٳلعالم المرئى و المسموع‬ ‫والمقروء‬ ‫9. الحرص على أن يكون لألسرة نزهة أو جولة أسبوعية‬ ‫10. معاونته على اكتساب الخبرات و المهارات العلمية‬ ‫11. تشجيعه على ربط علمه و ثقافته بقيم اٳلسالم‬‫12. اتاحة الفرصة له لحضور مجالس العلم و االختالط بالعلماء‬ ‫و المثقفين‬ ‫13. تعليمه لغة أوروبية أو شرقية .‬ ‫14. تعليمه لغة الحاسب اآللى‬ ‫15. تشجيعه على التحدث بالفصحى كلما أمكن‬
  • 45. ‫ثالثا: تنمية الوازع الدينى‬‫تنمية روح البذل و الجهاد وذلك بتعليمه مغازى رسول‬ ‫1.‬ ‫هللا(ص).‬ ‫متابعة الطفل فى أداء الصالة على وقتها‬ ‫2.‬ ‫حثه على التصدق من مصروفه‬ ‫3.‬ ‫تشجيعه على الصيام‬ ‫4.‬ ‫تشويقه ألداء مناسك الحج‬ ‫5.‬ ‫تحبيبه فى حفظ القرآن ومتابعته فيه‬ ‫6.‬
  • 46. ‫7. تحبيب الولد فى حفظ الحديث النبوى .‬ ‫8. تحبيب الولد فى ذكر هللا .‬ ‫9. حث الطفل على التفكر و التدبر فى المخلوقات .‬ ‫10. مكافأته على تحريه للحالل و الحرام .‬ ‫11. تدريبه على الصبر و الرضى بما يصيبه من النوازل .‬ ‫12. اشعاره بأهمية تعمير القلب بذكر هللا .‬ ‫13. تعريفه بأهميه تطهير القلب من أمراضه و عيوبه .‬‫14. تزويده بعدد كاف من القصص القرأنى و القصص النبوى‬ ‫.‬
  • 47. ‫رابعا ً:التربية البدنية‬‫التشجيع على اداء بعض االلعاب الرياضية اليومية بالمنزل‬ ‫1(‬ ‫مرافقة الوالد لولده فى النادى, واالشراف عليه بشكل غير‬ ‫2(‬ ‫مباشر.‬ ‫نخصص مكانا ً بالمنزل لحركة االطفال والعابهم.‬ ‫3(‬ ‫وضع جدول زمنى للرحالت والنزهات االسرية وعدم‬ ‫4(‬ ‫اهمالها,واالشتراك فى الرحالت المدرسية والمسجدية.‬ ‫تعويده النظافة وحسن الهندام,وتلميع الحذاء وتصفيف‬ ‫5(‬ ‫الشعروالتطيب.‬
  • 48. ‫تعريف الوالدين بان الطفل في سن السادسة تنمو لديه‬ ‫6.‬ ‫مهارة مساعدة الذات .‬ ‫االهتمام بتغذيته لمواجهة متطلبات النمو الجسمي .‬ ‫7.‬ ‫عدم حرمانه من اللعب والحركة .‬ ‫8.‬ ‫تشجيع الولد على االشتراك فى المعسكرات التربوية‬ ‫9.‬ ‫المدرسية‬
  • 49. ‫الفضائل و الحاجات النفسية التي تنميها المعسكرات‬ ‫الخشونة‬ ‫•‬ ‫اٳلعتماد على النفس‬ ‫•‬ ‫الخروج على المألوف‬ ‫•‬ ‫التدريب على سرعة التكيف مع المفاجآت‬ ‫•‬ ‫التدريب على أعمال الدفاع المدني‬ ‫•‬ ‫عالج حاالت العزلة و حب الذات‬ ‫•‬
  • 50. ‫خامسا: التربية الجنسية‬‫أهم مراحل التربية الجنسية , وواجب الوالدين حيال كل مرحلة:‬ ‫1. في حوالي سن الثانية أو الثالثة يبدأ الطفل في ٳدراك نوع‬ ‫جنسه الذى ينتمي ٳليه , والصفات التي تميزه‬ ‫2. و من سن 3 : 6 سنوات يبدأ في طرح أسئلة عن الجنس‬ ‫مثل سؤاله :‬ ‫من أين أتيت؟‬ ‫من الذى وضعني في بطن أمي؟‬‫في هذه السن يقنع بأقل اجابة, و من ثم يكتفى بالتعميم و التلميح‬
  • 51. ‫3. من سن الرابعة ٳلى الخامسة نجد الطفل يحاول اكتشاف‬ ‫باقى أجزاء جسمه الداخلية, و معرفة أجزاء جسم أخته و‬ ‫مقارنة نفسه بها.‬ ‫حتى تمر هذه المرحلة بسالم:‬ ‫• ال ندعه يدخل على أخته الحمام‬ ‫• ال يكشف عورته المغلظة و ال المخففة أمام أحد‬ ‫• لبس السروال تحت المالبس‬‫• يجب اٳلشراف على دورات المياه بالروضة و اماكن لعبهم‬
  • 52. ‫4. في سن التمييز (7 -01 ) تكثر األسئلة المتصلة بالعالقة الجنسية,‬ ‫تناقش هذه األسئلة بين الصبى و والده , و بين الفتاة ووالدتها‬ ‫نعلم األبناء آداب اللباس و االحتشام و ستر العورة, و آداب االستئذان‬ ‫والسالم ....‬ ‫5. سن المراهقة ( 01 -51 ) :‬ ‫توعية األبناء بأحكام البلوغ و غيرها , عن طريق عدة مداخل مثل:‬ ‫أ- المدخل العلمى: بتعريفه الحقائق البيولوجية لتهيئته الستقبال‬ ‫التغيرات الفسيولوجية التي يحدثها البلوغ‬‫ب- المدخل الفقهى: مثل شرح موجبات الغسل ( حيض ,جماع ,احتالم‬ ‫و نفاس ..)‬
  • 53. ‫6. ٳحاطة الولد علما بكل ما سيطرأ عليه من تغييرات جسمية و ما يتبع‬ ‫ذلك من تكليفات. و اعتباره من اآلن ( من العاشرة) رجال و ليس‬ ‫طفال.‬‫7. نعرف الصبي أن اشباع الدافع الجنسي مرتبط بالزواج , وأن الزواج‬‫متوقف على استقالله اٳلقتصادي, و تدريبه مهنيا منذ صغره , و نمو‬ ‫روح المسئولية لديه‬ ‫8. تعريف األباء باألحكام الخاصة بحماية الصبية المراهقين من‬ ‫التعرض لٳلعتداء الجنسي من الشاذين.‬ ‫§ أشارت اٳلحصاءات بأمريكا ٳلى أن أكثر اٳلعتداءات الجنسية على‬ ‫األطفال تقع من أفراد معروفين للطفل كالمعلم, وطبيب العائلة,‬‫ورئيس المخيم , فعلى األب أال يترك ابنه للخلوة بمثل هؤالء. كما قد‬ ‫يحدث اٳلعتداء من طفل أكبر سنا.‬ ‫§ لذلك فعلى األب اختيار أصدقاء ولده من ذوى الخلق و الدين‬ ‫§ النهي عن الميوعة‬ ‫§ الحذر من مخالطته ألوالد من أسر منحرفة.‬
  • 54. ‫تعليم األبناء بعض اآلداب المتصلة بالناحية الجنسية, مثل:‬ ‫9.‬ ‫تنفيره من النوم على بطنه‬ ‫أ-‬ ‫تعليم الولد آداب اٳلستئذان‬ ‫ب-‬ ‫التعد على ستر العورة‬ ‫ت-‬ ‫احتشام النساء‬ ‫ث-‬ ‫تدريبه على آداب الزيارة‬ ‫ج-‬
  • 55. ‫• عالج بعض الظواهر السلوكية التي تظهر في سن المراهقة:‬ ‫‪‬اهتمامه بمظهره و ملبسه‬ ‫‪‬زيادة رغبته في المشاركة في أعمال الخدمة العامة واقتراح‬ ‫الحلول النظرية للمشكالت‬ ‫‪‬نزعته الى تحقيق استقالله الذاتى‬ ‫‪‬ميله الى التفكير النقدى‬ ‫‪‬ٳشغال وقت فراغه بأنشطة يحبها ٳلستنفاذ طاقاته‬
  • 56. ‫• د. ابراهيم حبيب‬