إعجاز عددى

5,287 views

Published on

0 Comments
1 Like
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

No Downloads
Views
Total views
5,287
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
3
Actions
Shares
0
Downloads
70
Comments
0
Likes
1
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

إعجاز عددى

  1. 1. بسم الله الرحمن الرحيم مركز نون للأبحاث والدراسات القرآنيّة
  2. 2. بسّام نهاد جرّار أمثلة عددية مختارة
  3. 3. تبشّر نتائج الإعجاز العددي في القرآن الكريم بمستقبل لهذا النمط من الإعجاز القرآني، فعالم العدد هو عالم الحقائق، والرياضيات هي لغة العلوم الكونية، والاجتماعية، وهي أيضاً لغة عالميّة يفهمها كلّ البشر . كيف لا، والكون كله يقوم على أساسٍ من العدد؟ ! والله تعالى يقول : " وأحصى كلّ شيءٍ عددا” ولأنّ الكثير من الناس لم يتيسر لهم الاطلاع على كتب الإعجاز العددي، رأينا أن نبسط ذلك باستعراض أمثلة سريعة من عالم العدد القرآني . مقدّمة مقدمة
  4. 4. آملين أن تمثّل هذه النشرة فرصة لاطّلاع القرّاء على أنماط متنوّعة من أبحاث الإعجاز العددي في القرآن الكريم، وأن تدفع من لديهم الاهتمام لقراءة ومتابعة منشورات مركز نون للدراسات والأبحاث القرآنيّة حول الإعجاز العددي، ومنها كتاب : ” إرهاصات الإعجاز العددي في القرآن الكريم” . ويمكن للقارئ الكريم الاطّلاع على صفحة مركز نون على الإنترنت www.islamnoon.com . بسّام جرّار مركز نون للدراسات والأبحاث القرآنيّة
  5. 5. (( عليها تسعة عشر (30) وما جعلنا أصحاب النار إلا ملائكة، وما جعلنا عدتهم إلا فتنة للذين كفروا ليستيقن الذين أوتوا الكتاب ويزداد الذين آمنواإيمانا ولا يرتاب الذين أوتوا الكتاب والمؤمنون، وليقول الذين في قلوبهم مرض والكافرون ماذا أراد الله بهذا مثلاً كَذلكَ يُضِلُّ اللهُ من يَشاءُ ويهدى من يَشاءُ وما يَعلمُ جُنودَ رَبِّكَ إلا هوَ وما هىَ إلا ذِكرى للبَشَرِ ((31) العدد 19 وسورة المدّثّر لم يُفصّل القرآن الكريم الحديث عن أيّ عددٍ من الأعداد إلا العدد 19 ، والذي يظهر من نصّ الآية الكريمة أنّ الله تعالى قد جعل العدد 19 فتنة تؤدي إلى نتائج أربع : العدد 19 وسورة المدّثّر
  6. 6. <ul><li>حصول اليقين لدى أهل الكتاب بأنّ محمداً، عليه السلام، هو رسول من الله تعالى . </li></ul><ul><li>زيادة إيمان المؤمنين . </li></ul><ul><li>لا يعود هناك أدنى ريبة لدى أهل الكتاب، ولدى المؤمنين . وهذا يعني أنّ هذا الأمر يحصل به اليقين غير القابل للنقض . </li></ul><ul><li>بقـاء مدلــول هذا العدد مُستغلقاً على أهل الكفر والنفاق، فلا تتحصــل لديهم النتيجة المرجوة، وذلك لوجود الخلل في منهجيّة البحث والاستـدلال لديهم . </li></ul>العدد 19 وسورة المدّثّر
  7. 7. إذا كان المقصود بما سلف الإعجاز العددي القائم على العدد 19 فيفترض أن يظهر ذلك في بُنية سورة المدثر . وإليك هذه الملاحظات العدديّة التي نجدها في سورة المدثر : البنية العدديّة في سورة المدّثر <ul><li>عدد كلمات أول 19 آية من سورة المدثر هو 57 أي 19 ×3. </li></ul><ul><li>عدد الكلمات من بداية السورة إلى نـهاية قوله تعالى : ( عليها تسعة عشر ) في الآية 30 من السورة هو 95 كلمة، أي 19 ×5. </li></ul><ul><li>عدد الحروف من بداية سورة المدثر وحتى نهاية كلمة &quot; عليها &quot; ، أي قبل قوله عزّ وجل &quot; تسعة عشر &quot; هو 361 حرفاً، أي 19×19 . فكأنّ التعقيب على كلمة &quot; عليها &quot; جاء بيانياً بقوله تعالى &quot; تسعة عشر &quot; وعددياً بالعدد 19×19 . </li></ul>البنية العدديّة في سورة المدّثر
  8. 8. <ul><li>عدد كلمات الآية 31 التي تتحدث عن حكمة تخصيص العدد 19 </li></ul><ul><li>يساوي 19 ضعفاً لعدد كلمات قوله تعالى : ( عليها تسعة عشر ) . </li></ul><ul><li>تتكون الآية 31 التي تتحدّث عن حكمة تخصيص العدد 19 من 57 كلمة، أي 19 ×3. والآية 31 هي آخر آية في ترتيب المصحف عدد كلماتها 19 أو مضاعفاته . </li></ul>يشكّل العدد 19 أحد أركان الإعجاز العددي في القرآن الكريم <ul><li>اللافت أنّ عدد كلمات الآية 31 من سورة المدثر يساوي عدد كلمات أول 19 آية في سورة المدثر . </li></ul><ul><li>تنقسم الآية 31 إلى قسمين : القسم الأول يتحدث عن حكمة تخصيص العـدد 19 ، ويتكون من 38 كلمة، أي 19 ×2. أما القسم الثاني فهو تعقيب على ما ورد في القسم الأوّل، ويتكون من 19 كلمة . </li></ul>
  9. 9. جاء في الآية 59 من سورة آل عمران : &quot; إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِندَ اللّهِ كَمَثَلِ آدَمَ، خَلَقَهُ مِن تُرَابٍ ثِمَّ قَالَ لَهُ كُن فَيَكُونُ &quot;. تتحدث الآية الكريمة عن التماثل في خلق آدم وخلق عيسى ، عليهما السلام . وقد لفت نظر بعض الكتاب أنّ في الآية تماثلاً عددياً أيضاً . فما هو هذا التماثل؟ ! آدم وعيسى، عليهما السلام إذا قمنا بإحصاء كلمات عيسى من بداية المصحف وحتى كلمة عيسى في الآية 59 من سورة آل عمران ، فسنجد أنها التكرار رقم 7 لكلمة عيسى من بداية القرآن الكريم . آدم وعيسى، عليهما السلام
  10. 10. وإذا قمنا بإحصاء كلمات آدم من بداية المصحف وحتى كلمة آدم في الآية 59 من سورة آل عمران ، فسنجد أنها التكرار رقم 7 لكلمة آدم من بداية القرآن الكريم . هذه الملاحظة دفعتنا في مركز نون لمتابعة الأمر، فكانت النتيجة أنْ تحصّلت لدينا ملاحظات عدديّة كثيفة . إلا أننا رأينا أن نقصر البحث هنا على بعضٍ منها : بحثنا عن تماثل ثانٍ في سور أخرى، فكانت المفاجأة أنّ هذا التماثل جاء في سورة مريم . ومعلوم أنّ مريم هي إبنة عمران، وكان التماثل الأول في سورة آل عمران . آدم وعيسى عليهما السلام
  11. 11. وقد جاء التماثل الثاني على الصورة الآتية : ترتيب سورة مريم في المصحف هو 19 . ولم ترد كلمة عيسى في هذه السورة إلا مرّة واحدة، وذلك في الآية 34 . والملاحظة اللطيفة هنا أنّ تكرار كلمة عيسى في الآية 34 هو التكرار رقم 19 في القرآن الكريم . والمفاجأة هنا أنّ كلمة آدم ترد في الآية 58 ، ولم تتكرر في سورة مريم إلا مرّة واحدة، وهي أيضاً التكرار رقم 19 في القرآن الكريم . ففي السّورة 19 إذن كان التكرار 19 لكلمة عيسى والتكرار 19 لكلمة آدم . فتأمّل !! تكررت كلمة عيسى في القرآن الكريم 25 مرّة . واللافت أنّ تكرار كلمة آدم في القرآن هو أيضاً 25 مرّة . والملاحظ أنّنا إذا بدأنا العدّ من الآية 34 من سورة مريم ، والتي ذكر فيها اسم عيسى ، عليه السلام، تكون الآية 58 التي ذكر فيها اسم آدم ، عليه السّلام، هي الآية 25 . آدم وعيسى عليهما السلام
  12. 12. رأينا أنّ التماثل الأول لكلمة عيسى وآدم عليهما السلام كان في الآية 59 من سورة آل عمران . بينما كان التماثل الثاني في سورة مريم . إذا بدأنا العد من الآية 59 من سورة آل عمران ، فستكون الآية 58 من سورة مريم هي الآية رقم 1957 اللافت أنّ عدد الآيات من بداية سورة آل عمران ( سورة التماثل الأول ) ، إلى بداية سورة مريم ( سورة التماثل الثاني ) هو أيضاً 1957 . والمفاجأة هنا أنّ مجموع أرقام الآيات المتضمّنة كلمة عيسى ، من بداية المصحف وحتى الآية 34 من سورة مريم ، هو : 1957 . آدم وعيسى عليهما السلام
  13. 13. بذلك يتبين أنّ عدد الآيات من آية التماثل الأول في سورة آل عمران إلى آية التماثل الثاني في سورة مريم ، هو نفس عدد الآيات من بداية سورة التماثل الأول إلى بداية سورة التماثل الثاني أي 1957 . و 1957 هو أيضاً مجموع أرقام الآيات المتضمّنة كلمة عيسى حتى الآية 34 من سورة مريم ، أي حتى التكرار 19 لورود عيسى، عليه السلام . آدم وعيسى عليهما السلام
  14. 14. في حساب الجُمّل نعطي كل حرف من الحروف الأبجديّة قيمة عددية ثابتة وفق الجدول الآتي : حساب الجُمَّل والإعجاز العددي 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 20 30 40 50 60 70 80 90 100 200 300 400 500 600 700 800 900 1000 أ / ء * ب ج د هـ ** و ز ح ط ي ك ل م ن س ع ف ص ق ر ش ت ث خ ذ ض ظ غ * يشمل هذا الهمزة بكافة أشكالها ( ء، أ، ؤ، ئ ). ** وكذلك التاء المربوطة ( ـة ) ، لأنّ العبرة برسم الحرف . حساب الجُمَّل والإعجاز العددي
  15. 15. حساب الجُمّل مغرق في القدم، وأول من استخدمه العرب الذين أثروا في أمم كثيرة أخذت عنهم . وقد استخدمه المسلمون أيضاً، وعلى وجه الخصوص في التأريخ . هذا يعني أنّ الجمّل من لغة العرب، وقد نزل القرآن الكريم باللغة العربيّة، التي يعتبر الجمّل جزء منها . قال تعالى : &quot; نزل به الرّوح الأمين ... بلسان عربيّ مبين” إضافة إلى ما سبق، يعتبر استقراء الألفاظ القرآنية دليلاً حاسماً على شرعية حساب الجُمّل، ودليلاً أيضاً على وجود هذا الحساب في بنية المصحف الشريف . حساب الجُمَّل والإعجاز العددي
  16. 16. ويكتسب حساب الجُمَّل صِدقيّة عندما نعلم أنّ رَسْم القرآن الكريم، والذي يسمّى بالرسم العثماني، هو رسم توقيفيّ، أي بإشراف الرسول، صلى الله عليه وسلم، وحياً، وهذا ما عليه جماهير العلماء . وبالتالي يرسم القرآن بطريقة قد لا توافق قواعد الإملاء المعتادة . وقد تبيّن لنا أنّ لهذا الرسم بالذات أسراراً يمكن التوصل إليها عن طريق حساب الجُمّل . نعرض فيما يلي بعضاً من أمثلة الإعجاز العددي والتي هي ثمرة من ثمار استخدام حساب الجُمّل : حساب الجُمَّل والإعجاز العددي
  17. 17. سورة الحديد هي السورة رقم 57 في ترتيب المصحف، وهي السورة الأخيرة في النصف الأوّل من القرآن الكريم . سورة الحديد <ul><li>وإليك بعض الملاحظات حول الحديد : </li></ul><ul><li>الحديد هو العنصر الوحيد من عناصر المادة المذكور في أسماء سور القرآن الكريم . </li></ul><ul><li>جُمّل كلمة الحديد هو 57 ، وهذا هو أيضاً ترتيب سورة الحديد . </li></ul><ul><li>الوزن الذري لنظير الحديد المغناطيسي هو 57 . </li></ul>سورة الحديد
  18. 18. 4. جُمّل كلمة حديد هو 26 ، وهذا هو العدد الذري للحديد . 5. عدد آيات سورة الحديد هو 29 آية، فإذا ضربنا ترتيب سورة الحديد بعدد آياتها يكون الناتج 1653 ، وهذا هو أيضاً مجموع تراتيب سور القرآن الكريم من السورة الأولى حتّى السورة 57 ، وهي سورة الحديد . 5. إذا قمنا بضرب ترتيب كل سورة من سور القرآن الكريم الـ 114 بعدد آياتها، ثم رتّبنا الناتج تنازلياً، فستكون النتيجة أنّ سورة الحديد هي السورة الوحيدة التي تحافظ على ترتيبها بين سور المصحف، أي ستبقى السورة رقم 57 . سورة الحديد
  19. 19. سورة النمل هي السّورة 27 في ترتيب المصحف، وعدد آياتها 93 آية . تبدأ السورة بالحرفين ( ط س ). سورة النمـل <ul><li>وإليك الملاحظات الآتية : </li></ul><ul><li>تكرّر حرف ( ط ) في سورة النمل 27 مرّة، وهذا هو ترتيب السورة في المصحف . </li></ul><ul><li>تكرر حرف ( س ) في سورة النمل 93 مرّة، وهذا هو عدد آيات السورة . </li></ul><ul><li>جُمّل كلمة &quot; نمل &quot; هو مجموع تكرار الحرفين أي 120 </li></ul><ul><li>لاحظ : ترتيب سورة النمل (27) + عدد آياتها (93) = 120 </li></ul><ul><li>تكرار حرف ط (27) + تكرار حرف س (93) = 120 </li></ul>
  20. 20. سورة التوبة وسورة النمل : سورة التوبة هي السورة الوحيدة التي لا تُستهل بالبسملة، وفي المقابل نجد أنّ سورة النمل تتكرر فيها البسملة مرتين، ليبقى عدد البسملات الكلّي في القرآن الكريم مساوٍ لعدد سوره، أي 114 (19 × 6). قال تعالى : &quot; إنه من سليمان وإنّه بسم الله الرحمن الرحيم &quot;. سورة النمل
  21. 21. وإليك بعض العلاقات العدديّة التي تجمع بين السورتين : 5. إذا بدأنا العد من التوبة (9) تكون سورة النمل هي السورة 19 . 6. الفرق بين ترتيب السورتين في المصحف هو : (27 – 9) = 18 ، واللافت أنّ مجموع تراتيب السور من سورة التوبة وحتى سورة النمل هو : (9 + 10 + 11 + … + 27) = 342 ، أي 19 ×   18 . سورة النمل ملاحظة : الأعداد التي إذا بدأنا العد من الأول منهما يكون الأخير هو العدد 19 وبالتالي يكون الفرق بينها 18 هي أعداد لا نهائية، واللافت هنا أنّ العددين 9 ، 27 هما فقط العددان اللذان يكون مجموع تسلسلهما 342 أي 19 ×   18 وقد ذكرت لكمة النمل في الآية 18 وعدد كلماتها 19
  22. 22. عدد آيات سورة نوح هو 28 ، وترتيبها في المصحف هو 71. نـوح عليه السلام وإليك الملاحظات الآتية : 1. عدد السور التي ورد فيها اسم نوح ، عليه السلام، هو 28 سورة . 2. تكرّر اسم نوح دون إضافة في القرآن الكريم أيضاً 28 مرّة ( أي ليس في صيغ مثل قوم نوح ، أو امرأة نوح ). سورة نوح
  23. 23. 3. وردت لفظة نوح بجميع صيغها 43 مرّة في القرآن الكريم، والرقم 43 هو الفرق بين ترتيب السورة وعدد آياتها . (71 – 28 = 43 ). 4. هناك 43 سورة بعد سورة نوح لم يرد فيها لفظة نوح . 5. اللافت هنا أنّ هناك 43 سورة قبل سورة نوح لم يرد فيها لفظة نوح . 6. تكرر اسم نوح في سورة نوح 3 مرات، وهذا يعني أنّ مجموع جمّل كلمة &quot; نوح &quot; في السورة هو (3 ×  64) = 192 . اللافت للانتباه أنّ العدد 192 هو ترتيب كلمة نوح الثالثة والأخيرة في سورة نوح، وبالتالي لفظة نوح الأخيرة في القرآن الكريم . سورة نوح
  24. 24. يمكن اعتبار اللون الأبيض الأساس لجميع الألوان، لأن الضوء الأبيض إذا تم تحليله ينتج عنه ألوان الطيف السبعة، وينتج عن هذه الألوان إذا تم مزجها بالنسب المختلفة الآلاف من الألوان المعروفة . اللون الأبيض في القرآن الكريم قمنا بتتبّع الكلمات التي تشير إلى اللون الأبيض في القرآن الكريم، فكان الجدول الآتي : جمّل كلمة أبيض هو 813 (1+2+10+800). اللون الأبيض في القرآن الكريم
  25. 25. المجموع 813 بَيض الصافّات 49 بيض فاطر 27 بيضاء الصافّات 46 بيضاء القصص 32 بيضاء النمل 12 بيضاء الشعراء 33 بيضاء طه 22 بيضاء الأعراف 108 الأبيض البقرة 187 تبيض آل عمران 106 ابيضت يوسف 84 ابيضت آل عمران 107 الكلمة السورة رقم الآية
  26. 26. النتيجة : مجموع أرقام الآيات التي وردت فيها الكلمات التي تشير إلى اللون الأبيض هو 813 ، وهو أيضاً جُمّل كلمة &quot; أبيض &quot;. اللون الأبيض في القرآن الكريم
  27. 27. هناك 29 سورة في القرآن الكريم تُستهل بحروف نورانية مثل : الم، الر، كهيعص، ص،… . في هذه السور الـ 29 نجد أنّ ترتيب سورة مريم في المصحف هو 19 ، وسورة ص ترتيبها 38 ، ولا يوجد غيرهما من سور الفواتح سورة ترتيبها من مضاعفات الـ 19 ، وعليه إليك هذا الجدول : سورتيّ مريم  وص 38 ص، وجمّلها 90 ص، وجمّلها 90 19 مريم، وجملها 290 ( أي 40 + 200 + 10 + 40) كهيعص، وجمّلها 195 ( أي 20 + 5 + 10 + 70 + 90) الترتيب السورة وجُمّلها فاتحة السورة وجُمّلها
  28. 28. <ul><li>يترتّب على الجدول السابق النتائج العدديّة الآتية : </li></ul><ul><li>مجموع ترتيب السورتين هو 57 ، أيّ 19 × 3 </li></ul><ul><li>مجموع جُمّل السورتين هو 380 ، أيّ 19 × 20 </li></ul><ul><li>مجموع جُمّل فاتحتيّ السورتين هو 285 ، أيّ 19 × 15 </li></ul><ul><li>المجموع العام هو 722 ، والمفاجئ أنّ هذا هو </li></ul><ul><li>19 ×  38 ، أي حاصل ضرب ترتيب سورة مريم 19 في ترتيب سورة ص 38 </li></ul>سورتيّ مريم  وص

×