‫ﻛﺘﺎﺏ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﱪﻫﺎﻥ‬‫ﺍﳌﺆﻟﻒ‬:‫ﺍﻟﺰﺭﻛﺸﻲ‬ ‫ﻬﺑﺎﺩﺭ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﺍﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﺑﺪﺭ‬‫ﺍﳌﺆﻟﻒ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺔ‬...‫ﺍﻟ...
‫ﺍﻟﺘﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﳊﱪ‬ ‫ﻭﻳﻄﻤﻊ‬...‫ﻗﻀﺎﻳﺎ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﳋﱪ‬ ‫ﻓﻴﻜﺸﻒ‬‫ﻳﻨﺎﺑﻴﻊ‬ ‫ﺳﻠﻜﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﺴﺒﺤﺎﻥ‬،‫ﺃﺳﻠﻮﺏ‬ ‫ﻭﺃﻏﺮﺏ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﺑﺄﺑﺪﻉ‬ ‫ﻭﺻﺮﻓﻪ...
‫ﺑﺮﻫﺎﻥ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﻓﻠﻴﺲ‬ ‫ﻭﺇﻻ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻨﺘﺰﻉ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻭﻛﻞ‬.‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﻭﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﳌﺪﺧﻞ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﺒﻴﻬﻘﻲ‬...
‫ﺍﻟﻌﺎﺷﺮ‬:‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺃﻭﻝ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﻱ‬:‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻟﻐﺔ‬ ‫ﻛﻢ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﺇﻧﺰﺍﻟﻪ‬ ‫ﻛﻴﻔﻴﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎ...
‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﻭﳎﺎﺯﻩ‬ ‫ﺣﻘﻴﻘﺘﻪ‬ ‫ﺑﻴﺎﻥ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﻭﺍﻟﺘﻌﺮﻳﺾ‬ ‫ﺍﻟﻜﻨﺎﻳﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﺃﻗ...
‫ﻣﻨﻪ‬‫ﳛﺘﺎﺟﻮ‬ ‫ﻛﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﳓﺘﺎﺝ‬ ‫ﻓﻨﺤﻦ‬ ‫ﲜﻤﻠﺘﻪ‬ ‫ﻭﺗﺄﻭﻳﻠﻪ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑ‬ ‫ﻋﻨﻬﻢ‬ ‫ﺇﻟﻴﻨﺎ‬ ‫ﻳﻨﻘﻞ‬ ‫ﻭﱂ‬‫ﻳﻜﻮﻧﻮﺍ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻣﺎ‬ ...
‫ﺫ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺃﻗﺴﺎﻡ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺍﳌﻌﲎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺛﻠﺜﻪ‬ ‫ﻭﻗﻴﻞ‬‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﺷﺘﻤﻠﺖ‬ ‫ﺍﻟﺴﻮﺭﺓ‬ ‫ﻭﻫﺬﻩ‬ ‫ﻛﺮﻧﺎ‬‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬ ...
‫ﺗﻌﺎﱃ‬}‫َﺎ‬‫ﻧ‬ْ‫ﺪ‬َ‫ﺒ‬َ‫ﻋ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﺀ‬‫َﺎ‬‫ﺷ‬ ْ‫ﻮ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬{‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺑﺪﻟﻴﻞ‬ ‫ﺑﺎﻟﻔﺤﺸﺎﺀ‬ ‫ﻳﺄﻣﺮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺑﺄﻥ‬ ‫...
‫ﺻﺨ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻠﻤﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻈﻬﺎﺭ‬ ‫ﺁﻳﺔ‬ ‫ﻛﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﻬﺑﺎ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺗﻌﺪﻳﺘﻬﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﺗﻔﻘﻮﺍ‬ ‫ﻣﻮﺍﺿﻊ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺁﻳﺎﺕ‬ ‫ﺟﺎﺀﺕ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﺍ...
‫ﺍﻟﻨ‬ ‫ﺳﺄﳍﻢ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﲟﺎ‬ ‫ﺃﺧﱪﻭﻩ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﺭﻭﻩ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻓﺨﺮﺟﻮﺍ‬‫ﺑﻐﲑﻩ‬ ‫ﻭﺃﺧﱪﻭﻩ‬ ‫ﻓﻜﺘﻤﻮﻩ‬ ‫ﺷﻲﺀ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻭﺳﻠﻢ‬‫ﺍﷲ‬ ...
‫ﺳﻮﺭﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﻣﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﺍﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬}‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫َﺎ‬‫ﺤ‬ْ‫ﺒ‬ُ‫ﺳ‬{‫ﻭﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﻧﲔ‬ ‫ﺫﻱ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺳﺄﻟﻮﻩ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﳌﺸﺮﻛﲔ‬ ‫ﻓﺈ...
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
الكتاب: البرهان في علوم القرآن
Upcoming SlideShare
Loading in …5
×

الكتاب: البرهان في علوم القرآن

763 views
698 views

Published on

Published in: Education
0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total views
763
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
149
Actions
Shares
0
Downloads
8
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

الكتاب: البرهان في علوم القرآن

  1. 1. ‫ﻛﺘﺎﺏ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﱪﻫﺎﻥ‬‫ﺍﳌﺆﻟﻒ‬:‫ﺍﻟﺰﺭﻛﺸﻲ‬ ‫ﻬﺑﺎﺩﺭ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﺍﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﺑﺪﺭ‬‫ﺍﳌﺆﻟﻒ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺔ‬...‫ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ‬ ‫ﺍﻟﺮﲪﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺑﺴﻢ‬‫ﺍﳌﺆﻟﻒ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺔ‬‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺍﻟﺪﻻﺋﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﺎﻟﱪﻫﺎﻥ‬ ‫ﺍﳊﻖ‬ ‫ﻭﻧﺎﺻﺮ‬ ‫ﺍﻟﻔﻀﺎﺋﻞ‬ ‫ﺷﺘﺎﺕ‬ ‫ﺟﺎﻣﻊ‬ ‫ﺍﻟﻌﺼﺮ‬ ‫ﻭﻓﺮﻳﺪ‬ ‫ﺍﻟﺪﻫﺮ‬ ‫ﻭﺣﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﻌﻼﻣﺔ‬ ‫ﺍﻹﻣﺎﻡ‬ ‫ﺍﻟﺸﻴﺦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﺍﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﺑﺪﺭ‬ ‫ﺍﷲ‬‫ﻳﺮﺟﻮﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺑﻠﻐﻪ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ‬ ‫ﺍﻟﺰﺭﻛﺸﻲ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬:‫ﺣﻜﻤﺘﻪ‬ ‫ﻭﺃﻋﺠﺰﺕ‬ ‫ﺍﻟﺒﻠﻐﺎﺀ‬ ‫ﺑﻼﻏﺘﻪ‬ ‫ﻓﺄﻋﻴﺖ‬ ‫ﺃﺳﻠﻮﺑﻪ‬ ‫ﻭﺃﻋﺠﺰ‬ ‫ﻟﻔﻈﻪ‬ ‫ﺃﻭﺟﺰ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺃﻧﺰﻝ‬ ‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ‬ ‫ﺑﻜﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﻧﻮﺭ‬ ‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﷲ‬ ‫ﺍﳊﻤﺪ‬‫ﺍﳋﻄﺒﺎﺀ‬ ‫ﻓﺼﺎﺣﺘﻪ‬ ‫ﻭﺃﺑﻜﻤﺖ‬ ‫ﺍﳊﻜﻤﺎﺀ‬.‫ﺇﻻ‬ ‫ﺇﻟﻪ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺃﺷﻬﺪ‬ ‫ﻭﺃﻗﺪﺍﺭﻩ‬ ‫ﺗﺼﺎﺭﻳﻔﻪ‬ ‫ﻭﺧﺎﲤﺔ‬ ‫ﺃﺳﺮﺍﺭﻩ‬ ‫ﻓﺎﲢﺔ‬ ‫ﺟﻌﻞ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﲪﺪﻩ‬‫ﻋﺒﺪﻩ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﻭﺃﻥ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﺷﺮﻳﻚ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﺣﺪﻩ‬ ‫ﺍﷲ‬‫ﻭﻫﺎﺩﻱ‬ ‫ﺍﳊﻜﻤﺔ‬ ‫ﻣﻌﻠﻢ‬ ‫ﺍﻟﻔﻀﻞ‬ ‫ﺫﻭﻱ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﻔﻀﻠﻪ‬ ‫ﺍﻟﻈﺎﻫﺮ‬ ‫ﺑﺎﳋﺼﻞ‬ ‫ﺍﶈﺎﻣﺪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻈﺎﻓﺮ‬ ‫ﺍﳌﺮﺗﻀﻰ‬ ‫ﻭﻧﺒﻴﻪ‬ ‫ﺍﳌﺼﻄﻔﻰ‬ ‫ﻭﺭﺳﻮﻟﻪ‬‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬ ‫ﺍﻷﺧﻴﺎﺭ‬ ‫ﻭﺻﺤﺒﻪ‬‫ﺍﻷﺑﺮﺍﺭ‬ ‫ﺁﻟﻪ‬ ‫ﻭﻋﻠﻰ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺻﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﻼﻣﻊ‬ ‫ﻭﺍﻟﻀﻴﺎﺀ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﻃﻊ‬ ‫ﺑﺎﻟﻨﻮﺭ‬ ‫ﺃﺭﺳﻠﻪ‬ ‫ﺍﻷﻣﺔ‬:‫ﺍﻟﻘ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺃﻋﻤﻠﺖ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺃﻭﻝ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬‫ﺍﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﺣﻘﺎﺋﻖ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻭﺍﻟﻜﺸﻒ‬ ‫ﺍﻟﺘﻨﺰﻳﻞ‬ ‫ﺃﺳﺮﺍﺭ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻓﺤﺺ‬ ‫ﺍﻟﻠﻮﺍﻗﺢ‬ ‫ﺍﻷﻓﻜﺎﺭ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻭﻋﻠﻘﺖ‬ ‫ﺮﺍﺋﺢ‬‫ﺷﻔﺎﺀ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺍﻟﺪﺍﻣﻐﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﺪﻻﻟﺔ‬‫ﺍﻟﺒﺎﻟﻐﺔ‬ ‫ﻭﺍﳊﺠﺔ‬ ‫ﺍﻟﺒﺎﻗﻴﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﻌﻤﺔ‬ ‫ﺍﻟﻮﺍﻗﻴﺔ‬ ‫ﺍﻟﻌﺼﻤﺔ‬ ‫ﻓﻬﻮ‬ ‫ﺍﻟﺪﻋﺎﺋﻢ‬ ‫ﻭﺗﺜﺒﺖ‬ ‫ﺍﳌﻌﺎﱂ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﺗﻘﻮﻡ‬ ‫ﺍﻟﺬﻱ‬‫ﻟﻴ‬ ‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﻭﺍﻟﻔﺼﻞ‬ ‫ﺍﳉﺰﻝ‬ ‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺍﻷﻣﻮﺭ‬ ‫ﻣﺸﺘﺒﻬﺎﺕ‬ ‫ﻋﻨﺪ‬ ‫ﺍﻟﻌﺪﻝ‬ ‫ﻭﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺍﻟﺼﺪﻭﺭ‬‫ﺿﻴﺎﺅﻩ‬ ‫ﳜﺒﻮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺳﺮﺍﺝ‬ ‫ﲝﺰﻥ‬ ‫ﺲ‬‫ﻏﻮﺭﻩ‬ ‫ﻳﺪﺭﻙ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﲝﺮ‬ ‫ﻭﺛﻨﺎﺅﻩ‬ ‫ﻧﻮﺭﻩ‬ ‫ﳜﻤﺪ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﺷﻬﺎﺏ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﺗﻘﺎﺭﻥ‬ ‫ﻭﳎﺎﺯﻩ‬ ‫ﺣﻘﻴﻘﺘﻪ‬ ‫ﻭﺗﻈﺎﻫﺮﺕ‬‫ﻭﺇﻋﺠﺎﺯﻩ‬ ‫ﺇﳚﺎﺯﻩ‬ ‫ﻭﺗﻈﺎﻓﺮ‬ ‫ﻣﻘﻮﻝ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻓﺼﺎﺣﺘﻪ‬ ‫ﻭﻇﻬﺮﺕ‬ ‫ﺍﻟﻌﻘﻮﻝ‬ ‫ﺑﻼﻏﺘﻪ‬ ‫ﻬﺑﺮﺕ‬‫ﻟﻔﻈﻪ‬ ‫ﻭﻗﺴﻢ‬ ‫ﻭﻣﻌﻨﺎﻩ‬ ‫ﺻﻴﻐﺘﻪ‬ ‫ﺍﳊﻜﻴﻢ‬ ‫ﺃﺣﻜﻢ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻭﺑﺪﺍﺋﻌﻪ‬ ‫ﺟﻮﺍﻣﻌﻪ‬ ‫ﺍﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻭﺣﻮﺕ‬‫ﻭﻣﻘﺎﻃﻌﻪ‬ ‫ﻣﻄﺎﻟﻌﻪ‬ ‫ﺍﳊﺴﻦ‬‫ﺇﱃ‬ ‫ﻭﻣﻌﻨﺎﻩ‬‫ﻭﺗﺒﻠﻴﻎ‬ ‫ﺃﺻﻴﻞ‬ ‫ﻭﺗﻔﺼﻴﻞ‬‫ﻭﺳﻴﻢ‬‫ﻭﺗﻘﺴﻴﻢ‬ ‫ﻧﺒﻴﻪ‬ ‫ﻭﺗﺸﺒﻴﻪ‬ ‫ﻟﺒﻴﻖ‬ ‫ﻭﺗﻄﺒﻴﻖ‬ ‫ﺃﻧﻴﺲ‬ ‫ﲡﻨﻴﺲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﳌﺴﺎﻣﻊ‬ ‫ﻭﻳﻘﺮﻁ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﻣﻊ‬ ‫ﻳﻨﺸﻂ‬ ‫ﻣﺎ‬‫ﻓﺎﻵﺫﺍﻥ‬ ،‫ﺍﻟﺮﻓﻴﻌﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‬ ،‫ﺍﻟﺒﺪﻳﻌﺔ‬ ‫ﺍﻟﺼﻴﺎﻏﺔ‬ ‫ﺃﺟﺮﻯ‬ ‫ﳑﺎ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻣﺰﻳﺪ‬ ‫ﻣﺎﻟﻪ‬ ‫ﻭﺗﺮﺩﻳﺪ‬ ‫ﺟﺪﻳﺮ‬ ‫ﺑﺎﳊﺴﻦ‬ ‫ﻭﺗﺼﺪﻳﺮ‬ ‫ﺑﻠﻴﻎ‬‫ﺧﺎﻟ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺃﲰﺎﻃﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺍﻷﺫﻫﺎﻥ‬ ،‫ﺣﺎﻟﻴﺔ‬ ‫ﺑﺄﻗﺮﺍﻃﻪ‬‫ﻭﻣﻦ‬ ،‫ﺍﺗﺴﺎﻕ‬ ‫ﺫﺍﺕ‬ ‫ﻗﻼﺩﺓ‬ ‫ﺃﻏﺮﺍﺿﻪ‬ ‫ﻭﺗﻨﺎﺳﻖ‬‫ﺃﻟﻔﺎﻇﻪ‬ ‫ﺗﻨﺎﺳﺐ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻬﻮ‬ ‫ﻴﺔ‬‫ﻭﻣﻦ‬ ،‫ﻃﺮﺏ‬‫ﻧﻔﺴﻬﺎ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳍﺎ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻛﻠﻤﺔ‬ ‫ﻛﻞ‬ ،‫ﻭﺍﻷﺣﺪﺍﻕ‬ ‫ﻭﺍﻷﲰﺎﻉ‬‫ﻟﻠﻨﻔﻮﺱ‬ ‫ﻣﺒﻬﺠﺔ‬ ‫ﺣﺪﻳﻘﺔ‬ ،‫ﻧﺸﺮﻩ‬ ‫ﻭﺗﻨﺴﻢ‬‫ﺯﻫﺮﻩ‬ ‫ﺗﺒﺴﻢ‬‫ﻛﻼﻡ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻓﻠﻪ‬ ،‫ﺍﻷﻣﺮ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﳑﻦ‬ ‫ﻭﻧﺰﻝ‬،‫ﺍﻟﻘﺪﺭﺓ‬ ‫ﻬﺑﺠﺔ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻻﺣﺖ‬ ،‫ﺩﺭﺓ‬‫ﻬﺑﺠﺘﻬﺎ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ،‫ﻏﺮﺓ‬ ‫ﻃﻠﻌﺘﻬﺎ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ،‫ﻋﺠﺐ‬ ‫ﺫﺍﻬﺗﺎ‬‫ﺳﻠﻄ‬‫ﺑﺎﻫﺮﺓ‬ ‫ﻗﺼﺺ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻧﺘﻘﺎﻻﺗﻪ‬ ‫ﻭﻋﺠﻴﺐ‬ ‫ﺇﺷﺎﺭﺍﺗﻪ‬ ‫ﻭﺑﺪﻳﻊ‬ ‫ﻭﺃﻭﺍﺋﻠﻪ‬ ‫ﺃﻭﺍﺧﺮﻩ‬ ‫ﺍﺭﺗﺒﺎﻁ‬ ‫ﻭﺣﺴﻦ‬ ،‫ﻓﻮﺍﺻﻠﻪ‬ ‫ﲤﻜﻦ‬ ‫ﻬﺑﺮ‬ ،‫ﻭﺇﻣﺮﺓ‬ ‫ﺎﻥ‬‫ﻭﻣﻮﺍﻗﻊ‬ ‫ﺳﺎﺋﺮﺓ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺤﻤﻴﺪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻨﺰﻳﻪ‬ ‫ﻭﺃﻣﺜﺎﻝ‬ ‫ﻇﺎﻫﺮﺓ‬ ‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺃﺩﻟﺔ‬‫ﺯﺍﻫﺮﺓ‬ ‫ﻭﺣﻜﻢ‬ ‫ﺳﺎﺋﺮﺓ‬ ‫ﻭﺃﻣﺜﺎﻝ‬ ‫ﺯﺍﺟﺮﺓ‬ ‫ﻣﻮﺍﻋﻆ‬ ‫ﺇﱃ‬‫ﺗﺮﺟ‬ ‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﺳﻴﺎﻕ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﻭﺍﺳﺘﻐﻔﺎﺭ‬ ‫ﺗﻨﺰﻳﻞ‬ ‫ﻭﻣﻮﺍﻃﻦ‬ ‫ﻭﺍﻋﺘﺒﺎﺭ‬ ‫ﺗﻌﺠﺐ‬‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﻭﻋﺪ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬‫ﻗﺒﺾ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﲣﻮﻳﻔ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﺑﺴﻂ‬ ‫ﻴﺔ‬‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺗﺮﻏﻴﺒ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﺃﻗﻠﻖ‬ ‫ﻣﻮﻋﻈﺔ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﺃﺭﻋﺐ‬ ‫ﺯﺟﺮﺓ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﺣﺪﺏ‬ ‫ﺩﻋﻮﺓ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬‫ﺃﺯﻋﺞ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﻭﻋﻴﺪ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﺃﻬﺑﺞ‬‫ﺷﻮﻕ‬.‫ﻣﺰﺍﻳﺎ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﻛﻢ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬...‫ﺧﺒﺎﻳﺎ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺯﻭﺍﻳﺎﻩ‬ ‫ﻭﰲ‬
  2. 2. ‫ﺍﻟﺘﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﳊﱪ‬ ‫ﻭﻳﻄﻤﻊ‬...‫ﻗﻀﺎﻳﺎ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﳋﱪ‬ ‫ﻓﻴﻜﺸﻒ‬‫ﻳﻨﺎﺑﻴﻊ‬ ‫ﺳﻠﻜﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﺴﺒﺤﺎﻥ‬،‫ﺃﺳﻠﻮﺏ‬ ‫ﻭﺃﻏﺮﺏ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﺑﺄﺑﺪﻉ‬ ‫ﻭﺻﺮﻓﻪ‬‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﻭﻗﻒ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﳘﺘﻪ‬ ‫ﺻﺮﻑ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﺎﻟﺴﻌﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﻄﻠﻖ‬ ‫ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ‬ ‫ﺫﻭ‬ ‫ﺍﻹﻃﻼﻕ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﻮﺻﻔﻪ‬ ‫ﳛﻴﻂ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺍﳋﻠﻖ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﻣﻌﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﻳﺴﺘﻘﺼﻲ‬ ‫ﻻ‬‫ﰲ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻭﻳﻜﺮﻉ‬ ‫ﺭﻳﺎﺽ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻳﺮﺗﻊ‬ ‫ﻓﻬﻮ‬ ‫ﻭﺗﺬﻛﺮﻩ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻟﻠﺘﺬﻛﲑ‬ ‫ﻭﺍﺻﻄﻔﺎﻩ‬ ‫ﻟﺘﺪﺑﺮﻩ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻭﻓﻘﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺍﳌﻮﻓﻖ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻭﻋﺰﻣﻪ‬ ‫ﻓﻜﺮﻩ‬‫ﺣﻴﺎﺽ‬‫ﻋﻠ‬ ‫ﺃﻧﺪﻯ‬‫ﺍﻟﻨﺪﻯ‬ ‫ﻗﻄﺮ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻷﻛﺒﺎﺩ‬ ‫ﻰ‬...‫ﺍﻟﻜﺮﻯ‬ ‫ﺳﻨﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻷﺟﻔﺎﻥ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺃﻟﺬ‬‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺭﻭﺣ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﲰﺎﻩ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬ ‫ﺑﺄﻭﺭﺍﺩﻩ‬ ‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ‬ ‫ﳛﻴﻲ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﻭﻧﺸﺮ‬‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﻋﺒﲑ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺍﺋﺢ‬ ‫ﻭﻳﺒﻌﺚ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﺑﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ‬ ‫ﳝﻸ‬:}ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ َ‫ﺡ‬‫ﱡﻭ‬‫ﺮ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻘ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬ُ‫ﻳ‬ِ‫ﻩ‬ِ‫ﺩ‬‫َﺎ‬‫ﺒ‬ِ‫ﻋ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ُ‫ﺀ‬‫َﺎ‬‫ﺸ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ِ‫ﻩ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﻣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬{[‫ﻏﺎﻓﺮ‬:‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬١٥]‫ﻳﺆﺩ‬ ‫ﻷﻧﻪ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺭﻭﺣ‬ ‫ﻓﺴﻤﺎﻩ‬‫ﳌﺎﺕ‬ ‫ﺍﻟﺮﻭﺡ‬ ‫ﻭﻟﻮﻻ‬‫ﺍﻷﺑﺪ‬ ‫ﺣﻴﺎﺓ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻱ‬‫ﻟﻼﻋﺘﺒﺎﺭ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻭﻋﻠﻤ‬ ‫ﻟﻼﻗﺘﺪﺍﺭ‬ ‫ﺳﺒﺒﺎ‬ ‫ﺍﻟﺮﻭﺡ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬‫ﻓﺠﻌﻞ‬‫ﺍﳉﺴﺪ‬‫ﻬﺑﺠﺔ‬ ‫ﺍﻟﺘﺄﻣﻞ‬ ‫ﻃﻮﻝ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺰﻳﺪ‬...‫ﺻﻴﺎﻗﻞ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﻇﺮﺍﺕ‬ ‫ﺍﻟﻌﻴﻮﻥ‬ ‫ﻛﺄﻥ‬‫ﻭﻭﻗﺖ‬ ‫ﺑﺎﻋﻪ‬ ‫ﻭﺍﻣﺘﺪ‬ ‫ﻭﺗﺪﺑﺮﻩ‬ ‫ﺍﻟﻔﻜﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﳎﺎﻟﻪ‬ ‫ﻭﺍﺗﺴﻊ‬ ‫ﻧﻈﺮﻩ‬ ‫ﻗﻮﻱ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﻣﺒﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﺃﺳﺮﺍﺭﻩ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﻳﻄﻠﻊ‬ ‫ﻣﻌﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﻳﻔﻬﻢ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﺍﻣﺘﺪ‬ ‫ﻃﺒﺎﻋﻪ‬‫ﺍﻟﻌﺮﺏ‬ ‫ﺑﻠﻐﺔ‬ ‫ﻭﺃﺣﺘﻂ‬ ‫ﺍﻷﺩﺏ‬ ‫ﻓﻨﻮﻥ‬.‫ﺍﳌﻨﺰﻝ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﻟﻔﻬﻢ‬ ‫ﺍﳌﻘﻔﻞ‬ ‫ﺍﻟﺒﺎﺏ‬ ‫ﻣﻔﺘﺎﺡ‬ ‫ﲰﺎﻩ‬ ‫ﺟﺰﺀ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﳊﺮﺍﱄ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﻟﻠﻤﻜﺎﺳﺐ‬ ‫ﺃﺻﻮﻻ‬ ‫ﺟﻌﻠﻬﺎ‬ ‫ﻣﻮﺍﻫﺐ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﷲ‬‫ﲨﻴﻊ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﺍﻻﺳﺘﻨﺎﺩ‬ ‫ﺑﺘﻘﻮﻱ‬ ‫ﺃﻳﺪﻩ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺘﺤﺼﻴﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺿﺒﻄﻪ‬ ‫ﻧﻘﺺ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺧﺮﻗ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺭﻛﺐ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﻴﻞ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻳﺴﺮ‬ ‫ﻋﻘﻼ‬ ‫ﻭﻫﺒﻪ‬‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﻓﻬﻤﻪ‬ ‫ﻋﻠﻤﻪ‬ ‫ﺃﻣﻮﺭﻩ‬:‫ﺍﻟﻔﺮﻗﺎﻥ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺗﺒﺼﺮﺓ‬ ‫ﻛﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻭﻭﻋﻴ‬ ‫ﻛﻼﻣﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻓﻬﻤ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻭﻫﺒﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ‬ ‫ﻭﺃﻛﻤﻞ‬‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻨﺎﻳﺘﻪ‬ ‫ﺑﻜﺮﱘ‬ ‫ﻳﺰﻳﻞ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﺍﳊﻜﻴﻢ‬ ‫ﺫﻛﺮﻩ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳌﺨﻠﻮﻗﺎﺗﻪ‬‫ﺍﷲ‬ ‫ﻣﺎﻛﺘﺐ‬ ‫ﺷﻬﻮﺩ‬ ‫ﲤﺎﻡ‬ ‫ﻓﻔﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺷﺎﺀ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﻭﺇﺣﺎﻃﺔ‬‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﺍﻟﻼﻋﺒﲔ‬ ‫ﺧﻄﺄ‬‫ﻋﻨﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﺗﻘ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﲨﻴﻊ‬‫ﺃﲰﺎﺀ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻭﲨﻴﻊ‬ ‫ﻟﻠﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﺍﻟﺴﻨﺔ‬ ‫ﻭﲨﻴﻊ‬ ‫ﻟﻠﺴﻨﺔ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﺍﻷﻣﺔ‬ ‫ﻮﻟﻪ‬‫ﻏﲑﻩ‬ ‫ﺯﺍﺩ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ‬ ‫ﻭﺻﻔﺎﺗﻪ‬ ‫ﺍﳊﺴﲎ‬ ‫ﺍﷲ‬:‫ﺳﻮﺍﻩ‬ ‫ﻛﻼﻡ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻓﻀﻞ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻭﻛﻤﺎ‬ ‫ﺍﻷﻋﻈﻢ‬ ‫ﻻﲰﻪ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﺍﳊﺴﲎ‬ ‫ﺍﻷﲰﺎﺀ‬ ‫ﻭﲨﻴﻊ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻋﺪﺍﻩ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻓﻀﻞ‬ ‫ﻓﻌﻠﻮﻣﻪ‬:}ِ‫ﻣ‬ َ‫ﻚ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ‫ﹶ‬‫ﻝ‬‫ﹺ‬‫ﺰ‬ْ‫ﻧ‬‫ﹸ‬‫ﺃ‬ ‫َﺎ‬‫ﻤ‬‫ﱠ‬‫ﻧ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ُ‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬ْ‫ﻌ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻤ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬‫َﻰ‬‫ﻤ‬ْ‫ﻋ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻤ‬‫ﹶ‬‫ﻛ‬ ‫ﱡ‬‫ﻖ‬َ‫ﺤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻚ‬‫ﱢ‬‫ﺑ‬َ‫ﺭ‬ ْ‫ﻦ‬{‫ﻭﻗﺎﻝ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬:}‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ِﲑ‬‫ﺜ‬‫ﹶ‬‫ﻛ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ْﺮ‬‫ﻴ‬َ‫ﺧ‬ َ‫ﻲ‬ِ‫ﺗ‬‫ﹸﻭ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﺪ‬‫ﹶ‬‫ﻘ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫ﹶ‬‫ﺔ‬َ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻜ‬ِ‫ﺤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﺕ‬ْ‫ﺆ‬ُ‫ﻳ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬َ‫ﻭ‬ ُ‫ﺀ‬‫َﺎ‬‫ﺸ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬ ‫ﹶ‬‫ﺔ‬َ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻜ‬ِ‫ﺤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ِﻲ‬‫ﺗ‬ْ‫ﺆ‬ُ‫ﻳ‬{.‫ﳎﺎﻫﺪ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺍﻹﺻﺎﺑﺔ‬‫ﺍﻟﻔﻬﻢ‬.‫ﻭﻗﺎﻝ‬.‫ﻣﻘﺎﺗﻞ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻳﻌﲏ‬.‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻋﻴﻴﻨﺔ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻔﻴﺎﻥ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:}َ‫ﺳ‬‫ﱢ‬‫ﻖ‬َ‫ﺤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﻴ‬َ‫ﻐ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ‫ﹺ‬‫ﺽ‬ْ‫ﺭ‬َ‫ﻷ‬‫ﺍ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻓ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ُﻭ‬‫ﺮ‬‫ﱠ‬‫ﺒ‬‫ﹶ‬‫ﻜ‬َ‫ﺘ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻲ‬ِ‫ﺗ‬‫َﺎ‬‫ﻳ‬‫ﺁ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻑ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﺻ‬‫ﹶ‬‫ﺄ‬{.‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﺃﺣﺮﻣﻬﻢ‬‫ﺍﻟﺜﻮﺭﻱ‬ ‫ﺳﻔﻴﺎﻥ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﺃﺑﺪﺍ‬ ‫ﻣﺆﻣﻦ‬ ‫ﻗﻠﺐ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﺎﳊﻄﺎﻡ‬ ‫ﻭﺍﻻﺷﺘﻐﺎﻝ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﳚﺘﻤﻊ‬ ‫ﻻ‬.‫ﺍﻟﻜﻨﺎﱐ‬ ‫ﳛﲕ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﺳﻮ‬ ‫ﻏﻴﻠﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳝﻜﻦ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻷﺳﺪ‬ ‫ﻣﺜﻞ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻣﺜﻞ‬‫ﺍﻩ‬.‫ﺍﳌﺼﺮﻱ‬ ‫ﺍﻟﻨﻮﺭﻳﻦ‬ ‫ﺫﻭ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺣﻜﻤﺔ‬ ‫ﻣﻜﻨﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺒﻄﺎﻟﲔ‬ ‫ﻗﻠﻮﺏ‬ ‫ﳛﺮﻡ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻭﺟﻞ‬ ‫ﻋﺰ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﰉ‬.‫ﻭﺟﻞ‬ ‫ﻋﺰ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:}ٍ‫ﺀ‬ْ‫ﻲ‬َ‫ﺷ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹺ‬‫ﺏ‬‫َﺎ‬‫ﺘ‬ِ‫ﻜ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻓ‬ ‫َﺎ‬‫ﻨ‬‫ﹾ‬‫ﻃ‬‫ﱠ‬‫ﺮ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬{.‫ﻭﻗﺎﻝ‬:}‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ْﺁ‬‫ﺮ‬‫ﹸ‬‫ﻘ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ُﻭ‬‫ﺮ‬‫ﱠ‬‫ﺑ‬َ‫ﺪ‬َ‫ﺘ‬َ‫ﻳ‬ ‫ﹶﻼ‬‫ﻓ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬{.‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:}َ‫ﺘ‬ْ‫ﺴ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶ‬‫ﻁ‬‫َﺍ‬‫ﺮ‬‫ﱢ‬‫ﺼ‬‫ﺍﻟ‬ ‫َﺎ‬‫ﻧ‬ِ‫ﺪ‬ْ‫ﻫ‬‫ﺍ‬َ‫ﻢ‬‫ِﻴ‬‫ﻘ‬{.‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﻳﻘﻮﻝ‬ ،‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬:‫ﻋﻠﻤﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺃﺭﺷﺪﻧﺎ‬.‫ﺍﻟﺒﺼﺮﻱ‬ ‫ﺍﳊﺴﻦ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﺍﻟﺮﺟﺎﻝ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺬﻛﻮﺭ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻳﻌﻠﻤﻪ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺫﻛﺮ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬.‫ﺫﻛﺮﻩ‬ ‫ﺟﻞ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬}‫ﹺ‬‫ﻝ‬‫ُﻮ‬‫ﺳ‬‫ﱠ‬‫ﺮ‬‫َﺍﻟ‬‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ُ‫ﻩ‬‫ﱡﻭ‬‫ﺩ‬ُ‫ﺮ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ٍ‫ﺀ‬ْ‫ﻲ‬َ‫ﺷ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻓ‬ ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬ْ‫ﻋ‬َ‫ﺯ‬‫َﺎ‬‫ﻨ‬َ‫ﺗ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬{.‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:}ُ‫ﺤ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ٍ‫ﺀ‬ْ‫ﻲ‬َ‫ﺷ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ِ‫ﻪ‬‫ِﻴ‬‫ﻓ‬ ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬‫ﹾ‬‫ﻔ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﺘ‬ْ‫ﺧ‬‫ﺍ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬َ‫ﻭ‬ِ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ُ‫ﻪ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻜ‬{‫ﻳﻘﻮﻝ‬:‫ﺍﷲ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﺇﱃ‬.
  3. 3. ‫ﺑﺮﻫﺎﻥ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﻓﻠﻴﺲ‬ ‫ﻭﺇﻻ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻨﺘﺰﻉ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻭﻛﻞ‬.‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬:‫ﻭﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﳌﺪﺧﻞ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﺒﻴﻬﻘﻲ‬ ‫ﺭﻭﺍﻩ‬ ‫ﻭﺍﻵﺧﺮﻳﻦ‬ ‫ﺍﻷﻭﻟﲔ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻓﻠﻴﺜﻮﺭ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻢ‬ ‫ﺃﺭﺍﺩ‬ ‫ﻣﻦ‬:‫ﺑﻪ‬ ‫ﺃﺭﺍﺩ‬‫ﺍﻟﻌﻠﻢ‬ ‫ﺃﺻﻮﻝ‬.‫ﻋﻠﻤﺎﺀ‬ ‫ﻋﻨﻬﻢ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﻭﺯﻳﺪ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﻀﺎﺀ‬ ‫ﻋﻨﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﻛﻌﻠﻲ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﻨﻮﻉ‬ ‫ﳐﺼﻮﺹ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﻛﻞ‬‫ﺩﻭﻬﻧﻢ‬ ‫ﻻﺧﺘﺼﺎﺻﻪ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ﲝﺮ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﺃﺣﺪ‬ ‫ﻳﺴﻢ‬ ‫ﻓﻠﻢ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺮﺍﺀﺓ‬ ‫ﻭﺃﰊ‬ ‫ﻭﺍﳊﺮﺍﻡ‬ ‫ﺑﺎﳊﻼﻝ‬ ‫ﻭﻣﻌﺎﺫ‬ ‫ﺑﺎﻟﻔﺮﺍﺋﺾ‬‫ﻃﺎﻟﺐ‬ ‫ﺃﰊ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻋﻠﻲ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﻭﻋﻠﻢ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻔﺴﲑ‬:‫ﺭﻗﻴﻖ‬ ‫ﺳﺘﺮ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻐﻴﺐ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻳﻨﻈﺮ‬ ‫ﻛﺄﳕﺎ‬.‫ﻋﺒ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺪ‬‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬:‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺳﺘ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﺑﻌﺪﻩ‬ ‫ﻭﻋﻤﺮ‬ ‫ﻭﺛﻼﺛﲔ‬ ‫ﺛﻨﺘﲔ‬ ‫ﺳﻨﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻣﺎﺕ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺗﺮﲨﺎﻥ‬ ‫ﻧﻌﻢ‬‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺒﻞ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ‬ ‫ﺍﻟﻴﺪ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻟﻌﻠﻲ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻧﻌﻢ‬ ‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻛﺴﺒﻪ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﻇﻨﻚ‬ ‫ﻓﻤﺎ‬ ‫ﺳﻨﺔ‬ ‫ﻭﺛﻼﺛﲔ‬‫ﺍﻟﻘﺎﺋﻞ‬:‫ﺍﻟﻔﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﻌﲑ‬ ‫ﻭﻗﺮ‬ ‫ﺃﻣﻠﻲ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﺭﺩﺕ‬ ‫ﻟﻮ‬‫ﻟﻔﻌﻠﺖ‬ ‫ﲢﺔ‬.‫ﻋﻄﻴﺔ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬:‫ﲡﺮﺩ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻋﻨﻬﻤﺎ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻭﻳﺘﻠﻮﻩ‬‫ﻃﺎﻟﺐ‬ ‫ﺃﰊ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻓﻌﻠﻲ‬ ‫ﻓﻴﻬﻢ‬ ‫ﻭﺍﳌﺆﻳﺪ‬ ‫ﺍﳌﻔﺴﺮﻳﻦ‬ ‫ﺻﺪﺭ‬ ‫ﻓﺄﻣﺎ‬‫ﺍﳌﺴﻴﺐ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻛﺴﻌﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﺴﻠﻒ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺟﻠﺔ‬ ‫ﻭﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﻏﲑﳘﺎ‬ ‫ﺟﺒﲑ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻭﺳﻌﻴﺪ‬ ‫ﻛﻤﺠﺎﻫﺪ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻤﺎﺀ‬ ‫ﻭﺗﺘﺒﻌﻪ‬ ‫ﻭﻛﻤﻠﻪ‬ ‫ﻟﻸﻣﺮ‬‫ﻋﻨ‬ ‫ﻭﻳﺘﻮﻗﻔﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑ‬ ‫ﻳﻌﻈﻤﻮﻥ‬ ‫ﻭﻏﲑﳘﺎ‬ ‫ﻭﺍﻟﺸﻌﱯ‬‫ﻭﺗﻘﺪﻣﻬﻢ‬‫ﺇﺩﺭﺍﻛﻬﻢ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﻷﻧﻔﺴﻬﻢ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻭﺍﺣﺘﻴﺎﻃ‬‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﺗﻮﺭﻋ‬ ‫ﻪ‬.‫ﻳﻘﻮﻝ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺪ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻬﻞ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺯﻕ‬ ‫ﳑﺎ‬ ‫ﻳﻨﻔﻖ‬ ‫ﻭﻛﻞ‬ ‫ﻭﺍﺟﺘﻬﺪﻭﺍ‬ ‫ﻓﺠﺪﻭﺍ‬ ‫ﻓﻄﺒﻘﺔ‬ ‫ﻃﺒﻘﺔ‬‫ﺑﻌﺪﻫﻢ‬ ‫ﺟﺎﺀ‬ ‫ﰒ‬:‫ﺃﻋﻄﻲ‬ ‫ﻟﻮ‬‫ﻭﻛﻤﺎ‬ ‫ﺻﻔﺘﻪ‬ ‫ﻭﻛﻼﻣﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻛﻼﻡ‬ ‫ﻷﻧﻪ‬ ‫ﻛﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺁﻳﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﻭﺩﻋﻪ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻬﻧﺎﻳﺔ‬ ‫ﻳﺒﻠﻎ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﺃﻟﻒ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺣﺮﻑ‬ ‫ﺑﻜﻞ‬ ‫ﺍﻟﻌﺒﺪ‬‫ﺗﺒﻠﻎ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﳐﻠﻮﻕ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻭﻛﻼﻡ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻳﻔﺘﺢ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﲟﻘﺪﺍﺭ‬ ‫ﻛﻞ‬‫ﻳﻔﻬﻢ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬‫ﻛﻼﻣﻪ‬ ‫ﻟﻔﻬﻢ‬ ‫ﻬﻧﺎﻳﺔ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻓﻜﺬﻟﻚ‬ ‫ﻬﻧﺎﻳﺔ‬ ‫ﷲ‬ ‫ﻟﻴﺲ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬‫ﳐﻠﻮﻗﺔ‬ ‫ﳏﺪﺛﺔ‬ ‫ﻓﻬﻮﻡ‬ ‫ﻓﻬﻤﻪ‬ ‫ﻬﻧﺎﻳﺔ‬ ‫ﺇﱃ‬.‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﻭﺿﻊ‬‫ﺍﳌﺘﻘﺪﻣﲔ‬ ‫ﻓﺎﺕ‬ ‫ﻭﳑﺎ‬ ‫ﺍﳌﻤﻜﻦ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺪﺭ‬ ‫ﺍﻟﻌﻨﺎﻳﺔ‬ ‫ﻭﺟﺒﺖ‬ ‫ﺗﺴﺘﻘﺼﻰ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﻣﻌﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﺗﻨﺤﺼﺮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻭﳌﺎ‬‫ﻳﺸﺘﻤﻞ‬‫ﰲ‬ ‫ـ‬ ‫ﺍﳊﻤﺪ‬ ‫ﻭﻟﻪ‬ ‫ـ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺎﺳﺘﺨﺮﺕ‬ ‫ﺍﳊﺪﻳﺚ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺑﺎﻟﻨﺴﺒﺔ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﻭﺿﻊ‬ ‫ﻭﻛﻤﺎ‬ ‫ﻋﻠﻮﻣﻪ‬ ‫ﺃﻧﻮﺍﻉ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬‫ﻭﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺍﻷﻧﻴﻘﺔ‬ ‫ﺍﳌﻌﺎﱐ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺿﻤﻨﺘﻪ‬‫ﻭﻋﻴﻮﻧﻪ‬ ‫ﻧﻜﺘﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺧﺎﺿﻮﺍ‬ ‫ﻓﻨﻮﻧﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﺗﻜﻠﻢ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺟﺎﻣﻊ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﰲ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﻭﺿﻊ‬‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻣﻔﺘﺎﺣ‬ ‫ﻟﻴﻜﻮﻥ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻋﺠﺒ‬ ‫ﺍﻟﻌﻘﻮﻝ‬ ‫ﻭﻳﺒﻬﺮ‬‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻃﺮﺑ‬ ‫ﺍﻟﻘﻠﻮﺏ‬ ‫ﻳﻬﺰ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﺮﺷﻴﻘﺔ‬‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻟﻠﻤﻔﺴﺮ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻣﻌﻴﻨ‬ ‫ﻛﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻭﻋﻨﻮﺍﻧ‬ ‫ﻷﺑﻮﺍﺑﻪ‬‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﱪﻫﺎﻥ‬ ‫ﻭﲰﻴﺘﻪ‬ ‫ﺃﺳﺘﻌﲔ‬ ‫ﻭﺑﻪ‬ ‫ﺃﺗﻮﻛﻞ‬ ‫ﻭﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻭﺍﳌﻌﲔ‬ ‫ﺍﳌﺨﻠﺺ‬ ‫ﻭﺍﷲ‬ ‫ﻭﺩﻗﺎﺋﻘﻪ‬ ‫ﺃﺳﺮﺍﺭﻩ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﻭﻣﻄﻠﻌ‬ ‫ﺣﻘﺎﺋﻘﻪ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬.‫ﺃﻧﻮﺍﻋﻪ‬ ‫ﻓﻬﺮﺳﺖ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬:‫ﺍﻷﻭﻝ‬:‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﺍﻵﻳﺎﺕ‬ ‫ﺑﲔ‬ ‫ﺍﳌﻨﺎﺳﺒﺎﺕ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﺍﻟﻔﻮﺍﺻﻞ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﻭﺍﻟﻨﻈﺎﺋﺮ‬ ‫ﺍﻟﻮﺟﻮﻩ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺍﳌﺘﺸﺎﺑﻪ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ‬:‫ﺍﳌﺒﻬﻤﺎﺕ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ‬:‫ﺍﻟﻔﻮﺍﺗﺢ‬ ‫ﺃﺳﺮﺍﺭ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﺜﺎﻣﻦ‬:‫ﺍﻟﺴﻮﺭ‬ ‫ﺧﻮﺍﰎ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﺘﺎﺳﻊ‬:‫ﻭﺍﳌﺪﱐ‬ ‫ﺍﳌﻜﻲ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﰲ‬
  4. 4. ‫ﺍﻟﻌﺎﺷﺮ‬:‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺃﻭﻝ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﻱ‬:‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻟﻐﺔ‬ ‫ﻛﻢ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﺇﻧﺰﺍﻟﻪ‬ ‫ﻛﻴﻔﻴﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﺑﻴﺎ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺣﻔﻈﻪ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﲨﻌﻪ‬ ‫ﻥ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﺗﻘﺴﻴﻤﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺃﲰﺎﺋﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ‬:‫ﺍﳊﺠﺎﺯ‬ ‫ﻟﻐﺔ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﻗﻊ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ‬:‫ﺍﻟﻌﺮﺏ‬ ‫ﻟﻐﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻣﻦ‬:‫ﻏﺮﻳﺒﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻋﺸﺮ‬ ‫ﺍﻟﺘﺎﺳﻊ‬:‫ﺍﻟﺘﺼﺮﻳﻒ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬:‫ﺍﻷﺣﻜﺎﻡ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﻱ‬:‫ﻣﻌﺮﻓ‬‫ﻭﺃﻓﺼﺢ‬ ‫ﺃﺣﺴﻦ‬ ‫ﺍﻟﺘﺮﻛﻴﺐ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﻛﻮﻥ‬ ‫ﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﻧﻘﺼﺎﻥ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺑﺰﻳﺎﺩﺓ‬ ‫ﺍﻷﻟﻔﺎﻅ‬ ‫ﺍﺧﺘﻼﻑ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺍﺀﺍﺕ‬ ‫ﺗﻮﺟﻴﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﻭﺍﻻﺑﺘﺪﺍﺀ‬ ‫ﺍﻟﻮﻗﻒ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺍﳋﻂ‬ ‫ﻣﺮﺳﻮﻡ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ‬:‫ﻓﻀﺎﺋﻠﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ‬:‫ﺧﻮﺍﺻﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻣﻦ‬:‫ﺷﻲﺀ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻓﻀﻞ‬ ‫ﺷﻲﺀ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻫﻞ‬‫ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﺎﺳﻊ‬:‫ﺗﻼﻭﺗﻪ‬ ‫ﺁﺩﺍﺏ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺁﻳﺎﺕ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﺍﺳﺘﻌﻤﺎﻝ‬ ‫ﻭﺍﳋﻄﺐ‬ ‫ﻭﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ‬‫ﺍﻟﺘﺼﺎﻧﻴﻒ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﳚﻮﺯ‬ ‫ﻫﻞ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﻱ‬:‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻜﺎﺋﻨﺔ‬ ‫ﺍﻷﻣﺜﺎﻝ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﺃﺣﻜﺎﻣﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﺟﺪﻟﻪ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﻭﻣﻨﺴﻮﺧﻪ‬ ‫ﻧﺎﺳﺨﻪ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺍﳌﺨﺘﻠﻒ‬ ‫ﺗﻮﻫﻢ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ‬:‫ﺍﳌﺘﺸﺎﺑﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﶈﻜﻢ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ‬:‫ﺍﻟﺼﻔﺎﺕ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻮﺍﺭﺩﺓ‬ ‫ﺍﳌﺘﺸﺎﻬﺑﺎﺕ‬ ‫ﺍﻵﻳﺎﺕ‬ ‫ﺣﻜﻢ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻣﻦ‬:‫ﺇﻋﺠﺎﺯﻩ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻟﺜﻼﺛﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﺎﺳﻊ‬:‫ﺗﻮﺍﺗﺮﻩ‬ ‫ﻭﺟﻮﺏ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍ‬‫ﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬:‫ﻟﻠﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﺍﻟﺴﻨﺔ‬ ‫ﻣﻌﺎﺿﺪﺓ‬ ‫ﺑﻴﺎﻥ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﻱ‬:‫ﺗﻔﺴﲑﻩ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬‫ﺍﻟﺜﺎﱐ‬:‫ﺍﳌﺨﺎﻃﺒﺎﺕ‬ ‫ﻭﺟﻮﺏ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬
  5. 5. ‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬:‫ﻭﳎﺎﺯﻩ‬ ‫ﺣﻘﻴﻘﺘﻪ‬ ‫ﺑﻴﺎﻥ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺮﺍﺑﻊ‬:‫ﻭﺍﻟﺘﻌﺮﻳﺾ‬ ‫ﺍﻟﻜﻨﺎﻳﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬‫ﺍﳋﺎﻣﺲ‬:‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﺃﻗﺴﺎﻡ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ‬:‫ﻣ‬ ‫ﻳﺘﻴﺴﺮ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺫﻛﺮ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺃﺳﺎﻟﻴﺐ‬ ‫ﻦ‬‫ﻭﺍﻷﺭﺑﻌﻮﻥ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺑﻊ‬:‫ﺍﻷﺩﻭﺍﺕ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﰲ‬‫ﻭﻟﻜﻦ‬‫ﺃﻣﺮﻩ‬ ‫ﳛﻜﻢ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﻋﻤﺮﻩ‬ ‫ﻻﺳﺘﻔﺮﻍ‬ ‫ﺍﺳﺘﻘﺼﺎﺀﻩ‬ ‫ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ‬ ‫ﺃﺭﺍﺩ‬ ‫ﻭﻟﻮ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﺍﻷﻧﻮﺍﻉ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻧﻮﻉ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻭﺍﻋﻠﻢ‬‫ﻳﺒﻠﻎ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﺴﻰ‬ ‫ﻣﺎﺫﺍ‬ ‫ﻗﺼﲑ‬ ‫ﻭﺍﻟﻌﻤﺮ‬ ‫ﻃﻮﻳﻠﺔ‬ ‫ﺍﻟﺼﻨﺎﻋﺔ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﻓﺼﻮﻟﻪ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻭﺍﻟﺮﻣﺰ‬ ‫ﺃﺻﻮﻟﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻧﻮﻉ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻗﺘﺼﺮﻧﺎ‬‫ﻟﺘﻘﺼﲑ‬ ‫ﻟﺴﺎﻥ‬‫ﺍﻟﻌﲔ‬ ‫ﻧﺎﻇﺮ‬ ‫ﻭﻟﻜﻦ‬ ‫ﻓﻀﻞ‬ ‫ﺍﻟﻌﲔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﳍﻢ‬ ‫ﻓﻘﻠﺖ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻌﲔ‬ ‫ﺧﺬ‬ ‫ﻗﺎﻟﻮﺍ‬‫ﻓﺼﻞ‬:‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﰲ‬‫ﺃﺣﻜﺎﻣﻪ‬ ‫ﻭﺍﺳﺘﺨﺮﺍﺝ‬ ‫ﻣﻌﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﻭﺑﻴﺎﻥ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﻧﺒﻴﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﳌﻨﺰﻝ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻳﻌﺮﻑ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬‫ﺍﻟﺒﻴ‬ ‫ﻭﻋﻠﻢ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺼﺮﻳﻒ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﺤﻮ‬ ‫ﺍﻟﻠﻐﺔ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﺍﺳﺘﻤﺪﺍﺩ‬ ‫ﻭﺣﻜﻤﻪ‬‫ﳌﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﻭﳛﺘﺎﺝ‬ ‫ﻭﺍﻟﻘﺮﺍﺀﺍﺕ‬ ‫ﺍﻟﻔﻘﻪ‬ ‫ﻭﺃﺻﻮﻝ‬‫ﺎﻥ‬‫ﻭﺍﳌﻨﺴﻮﺥ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﺎﺳﺦ‬ ‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﺏ‬‫ﻓﺎﻟﺰﺟﺎﺝ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻳﻐﻠﺐ‬ ‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﺍﻟﻔﻦ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﻘﺘﺼﺮ‬ ‫ﻭﻛﻠﻬﻢ‬ ‫ﻭﻣﺒﺴﻮﻁ‬ ‫ﳐﺘﺼﺮ‬ ‫ﺑﲔ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺍﳌﻮﺿﻮﻋﺎﺕ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﺃﻛﺜﺮ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﻭﺍﻹﻣﺎﻡ‬‫ﺍﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻭﺍﻟﺰﳐﺸﺮﻱ‬ ‫ﺍﻟﻘﺼﺺ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻳﻐﻠﺐ‬ ‫ﻭﺍﻟﺜﻌﻠﱯ‬‫ﺍﻟﻐﺮﻳﺐ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ‬ ‫ﻳﻐﻠﺐ‬ ‫ﺍﻟﺒﺴﻴﻂ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺍﻟﻮﺍﺣﺪﻱ‬‫ﺍﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﻓﺨﺮ‬‫ﺍﻟﻌﻘﻠﻴﺔ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻌﻨﺎﻩ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬‫ﻛﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﻭﺃﻧﺰﻝ‬ ‫ﻗﻮﻣﻪ‬ ‫ﺑﻠﺴﺎﻥ‬ ‫ﺭﺳﻮﻝ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﺃﺭﺳﻞ‬ ‫ﻭﻟﺬﻟﻚ‬ ‫ﻳﻔﻬﻤﻮﻧﻪ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﺧﻠﻘﻪ‬ ‫ﺧﺎﻃﺐ‬ ‫ﺇﳕﺎ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺍﳌﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺍﻋﻠﻢ‬‫ﻭﺿ‬‫ﻓﺈﳕﺎ‬ ‫ﻛﺘﺎﺑﺎ‬ ‫ﺍﻟﺒﺸﺮ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺿﻊ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻛﻞ‬‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﻫﻰ‬ ‫ﻗﺎﻋﺪﺓ‬ ‫ﺗﻘﺮﻳﺮ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﺳﻨﺬﻛﺮ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﺣﺘﻴﺞ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬ ‫ﻟﻐﺘﻬﻢ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬‫ﻌﻪ‬‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﻷﻣﻮﺭ‬ ‫ﺍﻟﺸﺮﻭﺡ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﺣﺘﻴﺞ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﺬﺍﺗﻪ‬ ‫ﻟﻴﻔﻬﻢ‬:‫ﺃﺣﺪﻫﺎ‬:‫ﻓﻘﺼﺪ‬ ‫ﻣﺮﺍﺩﻩ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﻋﺴﺮ‬ ‫ﻓﺮﲟﺎ‬ ‫ﺍﻟﻮﺟﻴﺰ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﺪﻗﻴﻘﺔ‬ ‫ﺍﳌﻌﺎﱐ‬ ‫ﳚﻤﻊ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻤﻴﺔ‬ ‫ﻟﻘﻮﺗﻪ‬ ‫ﻓﺈﻧﻪ‬ ‫ﺍﳌﺼﻨﻒ‬ ‫ﻓﻀﻴﻠﺔ‬ ‫ﻛﻤﺎﻝ‬‫ﻏ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﳌﺮﺍﺩ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺃﺩﻝ‬ ‫ﺗﺼﻨﻴﻔﻪ‬ ‫ﺍﻷﺋﻤﺔ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﺷﺮﺡ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻫﻨﺎ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﺍﳋﻔﻴﺔ‬ ‫ﺍﳌﻌﺎﱐ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﻇﻬﻮﺭ‬‫ﺑﺎﻟﺸﺮﺡ‬‫ﻟﻪ‬ ‫ﲑﻩ‬.‫ﻭﺛﺎﻧﻴﻬﺎ‬:‫ﺁﺧﺮ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻷﻬﻧﺎ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﻭﺿﻮﺣﻬﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻋﺘﻤﺎﺩﺍ‬ ‫ﺷﺮﻭﻃﺎ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﺃﻏﻔﻞ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺍﻷﻗﻴﺴﺔ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺎﺕ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﺣﺬﻑ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻗﺪ‬‫ﻭﻣﺮﺍﺗﺒﻪ‬ ‫ﺍﶈﺬﻭﻑ‬ ‫ﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﺭﺡ‬ ‫ﻓﻴﺤﺘﺎﺝ‬‫ﻭﺛﺎﻟﺜﻬﺎ‬:‫ﺍﳌﺼﻨﻒ‬ ‫ﻏﺮﺽ‬ ‫ﺑﻴﺎﻥ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﺭﺡ‬ ‫ﻓﻴﺤﺘﺎﺝ‬ ‫ﺍﻻﻟﺘﺰﺍﻡ‬ ‫ﻭﺩﻻﻟﺔ‬ ‫ﻭﺍﻻﺷﺘﺮﺍﻙ‬ ‫ﺍﺠﻤﻟﺎﺯ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﳌﻌﺎﻥ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ‬‫ﻭﺗﺮﺟﻴﺤ‬‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻏﲑ‬ ‫ﺍﳌﻬﻢ‬ ‫ﻭﺣﺬﻑ‬ ‫ﺍﻟﺸﻲﺀ‬ ‫ﻭﺗﻜﺮﺍﺭ‬ ‫ﻭﺍﻟﻐﻠﻂ‬ ‫ﺍﻟﺴﻬﻮ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﺸﺮ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﳜﻠﻮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﺘﺼﺎﻧﻴﻒ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﻘﻊ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻪ‬‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻟﻠﺘﻨﺒﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﺭﺡ‬ ‫ﻓﻴﺤﺘﺎﺝ‬‫ﻭﺃﺣﻜﺎﻣﻪ‬‫ﻇﻮﺍﻫﺮﻩ‬ ‫ﻳﻌﻠﻤﻮﻥ‬ ‫ﻭﻛﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﺍﻟﻌﺮﺏ‬ ‫ﺃﻓﺼﺢ‬ ‫ﺯﻣﻦ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺒﲔ‬ ‫ﻋﺮﰊ‬ ‫ﺑﻠﺴﺎﻥ‬ ‫ﺃﻧﺰﻝ‬ ‫ﺇﳕﺎ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﻓﻨﻘﻮﻝ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻭﺇﺫﺍ‬‫ﳍﻢ‬ ‫ﻳﻈﻬﺮ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻓﺈﳕﺎ‬ ‫ﺑﺎﻃﻨﻪ‬ ‫ﺩﻗﺎﺋﻖ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬‫ﳌﺎ‬ ‫ﻛﺴﺆﺍﳍﻢ‬ ‫ﺍﻷﻛﺜﺮ‬ ‫ﰲ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺳﺆﺍﳍﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﻈﺮ‬ ‫ﺍﻟﺒﺤﺚ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬‫ﻧﺰﻝ‬}‫ﹴ‬‫ﻢ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬‫ﹸ‬‫ﻈ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ْ‫ﻢ‬ُ‫ﻬ‬َ‫ﻧ‬‫َﺎ‬‫ﳝ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﺴ‬‫ﹺ‬‫ﺒ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬َ‫ﻭ‬{‫ﻓﻘﺎﻟﻮﺍ‬:‫ﻭﺍﺳﺘﺪﻝ‬ ‫ﺑﺎﻟﺸﺮﻙ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻓﻔﺴﺮﻩ‬ ‫ﻧﻔﺴﻪ‬ ‫ﻳﻈﻠﻢ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﺃﻳﻨﺎ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺑﻘﻮﻟﻪ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬}َ‫ﻙ‬ْ‫ﺮ‬‫ﱢ‬‫ﺸ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ٌ‫ﻢ‬‫ِﻴ‬‫ﻈ‬َ‫ﻋ‬ ٌ‫ﻢ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬‫ﹸ‬‫ﻈ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬{‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﺍﻟﻴﺴﲑ‬ ‫ﺍﳊﺴﺎﺏ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻋﻨﻬﺎ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﻋﺎﺋﺸﺔ‬ ‫ﻭﻛﺴﺆﺍﻝ‬" :‫ﺍﻟﻌﺮﺽ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﻋﺬﺏ‬ ‫ﺍﳊﺴﺎﺏ‬ ‫ﻧﻮﻗﺶ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬"‫ﺁﺣﺎﺩ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺳﺄﻟﻮﺍ‬ ‫ﳑﺎ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻏﲑ‬ ‫ﺭﺃﺳﻪ‬ ‫ﲢﺖ‬ ‫ﻭﺿﻌﻪ‬‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﺍﳋﻴﻂ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺣﺎﰎ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻋﺪﻱ‬ ‫ﻭﻛﻘﺼﺔ‬
  6. 6. ‫ﻣﻨﻪ‬‫ﳛﺘﺎﺟﻮ‬ ‫ﻛﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﳓﺘﺎﺝ‬ ‫ﻓﻨﺤﻦ‬ ‫ﲜﻤﻠﺘﻪ‬ ‫ﻭﺗﺄﻭﻳﻠﻪ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑ‬ ‫ﻋﻨﻬﻢ‬ ‫ﺇﻟﻴﻨﺎ‬ ‫ﻳﻨﻘﻞ‬ ‫ﻭﱂ‬‫ﻳﻜﻮﻧﻮﺍ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺯﻳﺎﺩﺓ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﻥ‬‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﺣﺘﻴﺎﺟﺎ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﺃﺷﺪ‬ ‫ﻓﻨﺤﻦ‬ ‫ﺗﻌﻠﻢ‬ ‫ﺑﻐﲑ‬ ‫ﺍﻟﻠﻐﺔ‬ ‫ﺃﺣﻜﺎﻡ‬ ‫ﻣﺪﺍﺭﻙ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻟﻘﺼﻮﺭﻧﺎ‬ ‫ﺍﻟﻈﻮﺍﻫﺮ‬ ‫ﺃﺣﻜﺎﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﳏﺘﺎﺟﲔ‬.‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﺗﺮﺟﻴﺢ‬ ‫ﻗﺒﻴﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺑﻌﻀﻪ‬ ‫ﻣﻌﺎﻧﻴﻬﺎ‬ ‫ﻭﻛﺸﻒ‬ ‫ﺍﻟﻮﺟﻴﺰﺓ‬ ‫ﺍﻷﻟﻔﺎﻅ‬ ‫ﺑﺴﻂ‬ ‫ﻗﺒﻴﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﻌﻀﻪ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑﻩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﻣﻌﻠﻮﻡ‬‫ﻭ‬‫ﻟﺒﻼﻏﺘﻪ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻻﺣﺘﻤﺎﻻﺕ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﻳﺮﺟﻊ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑﻩ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﻌﻮﻝ‬ ‫ﻋﺎﻡ‬ ‫ﻗﺎﻧﻮﻥ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻳﺴﺘﻐﲏ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬ ‫ﻣﻌﺎﻧﻴﻪ‬ ‫ﻟﻄﻒ‬‫ﻭﻳﺪﻕ‬ ‫ﺍﻟﻮﻫﻢ‬ ‫ﲢﺖ‬ ‫ﻳﺪﺧﻞ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﳑﺎ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﻭﻏﲑ‬ ‫ﻭﺑﺎﻃﻨﻪ‬ ‫ﻭﻇﺎﻫﺮﻩ‬ ‫ﻭﺳﻴﺎﻗﻪ‬‫ﻭﻣﺮﻛﺒﺎﻬﺗﺎ‬ ‫ﺃﻟﻔﺎﻇﻪ‬ ‫ﻣﻔﺮﺩﺍﺕ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑﻩ‬‫ﺍﻟﻔﻬﻢ‬ ‫ﻋﻨﻪ‬‫ﻛﻼﻡ‬‫ﺳﻮﺍﻩ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺳﺤﺮ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫ﻗﺼﲑ‬ ‫ﺣﺪﻳﺚ‬ ‫ﺃﻗﺪﺍﺣﻬﻢ‬ ‫ﺑﲔ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﺗﺘﺴﺎﺑﻖ‬ ‫ﺍﻷﺫﻫﺎﻥ‬ ‫ﺗﺘﻔﺎﻭﺕ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻭﰱ‬‫ﻭﺁﺧﺮ‬ ‫ﺑﺴﻬﻤﻪ‬ ‫ﺍﻟﺮﻣﻴﺔ‬ ‫ﻛﺒﺪ‬ ‫ﻭﺭﺍﺷﻖ‬ ‫ﺑﻔﻬﻤﻪ‬ ‫ﺳﺎﺑﻖ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﺍﻟﺮﻫﺎﻥ‬ ‫ﻣﺴﺎﺑﻘﺔ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻨﻈﺮ‬‫ﺍﻟﺰﻋﺎﻕ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺰﻻﻝ‬ ‫ﻭﺃﻳﻦ‬ ‫ﺍﻟﺮﻛﻴﻚ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺪﻗﻴﻖ‬ ‫ﻭﺃﻳﻦ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻋﺸﻮﺍ‬ ‫ﺧﺒﻂ‬ ‫ﺍﻟﻨﻈﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺧﺒﻂ‬‫ﻓﺄﺷﻮﻯ‬ ‫ﺭﻣﻰ‬‫ﻛﻼﻡ‬‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺃﻇﻬﺮﻫﺎ‬ ‫ﻭﺟﻮﻩ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻈﺎﻫﺮ‬ ‫ﻋﺴﺮﻩ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬ ‫ﻳﺴﲑ‬ ‫ﻋﺴﲑ‬ ‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﲪﻪ‬ ‫ﺍﳋﻮﻳﻲ‬ ‫ﺍﻟﺪﻳﻦ‬ ‫ﴰﺲ‬ ‫ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬‫ﻣ‬‫ﳝﻜﻦ‬ ‫ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﻭﺍﻷﺷﻌﺎﺭ‬ ‫ﺍﻷﻣﺜﺎﻝ‬ ‫ﲞﻼﻑ‬‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﻟﻠﻮﺻﻮﻝ‬ ‫ﺇﻣﻜﺎﻥ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﺑﺎﻟﺴﻤﺎﻉ‬ ‫ﻣﺮﺍﺩﻩ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﻳﺼﻞ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﺘﻜﻠﻢ‬‫ﻳﺴﻤﻊ‬ ‫ﺑﺄﻥ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻳﻌﻠﻢ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﻘﻄﻊ‬ ‫ﻭﺟﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻓﺘﻔﺴﲑﻩ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﲰﻊ‬ ‫ﳑﻦ‬ ‫ﻳﺴﻤﻊ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻳﺴﻤﻊ‬ ‫ﺑﺄﻥ‬ ‫ﺍﳌﺘﻜﻠﻢ‬ ‫ﲟﺮﺍﺩ‬ ‫ﻋﻠﻤﻪ‬‫ﻗﻼ‬ ‫ﺁﻳﺎﺕ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻣﺘﻌﺬﺭ‬ ‫ﻭﺫﻟﻚ‬ ‫ﺍﻟﺴﻼﻡ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ‬ ‫ﻣﻦ‬‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﺍﳊﻜﻤﺔ‬ ‫ﻭﺩﻻﺋﻞ‬ ‫ﺑﺄﻣﺎﺭﺍﺕ‬ ‫ﻳﺴﺘﻨﺒﻂ‬ ‫ﺑﺎﳌﺮﺍﺩ‬ ‫ﻓﺎﻟﻌﻠﻢ‬ ‫ﺋﻞ‬‫ﻣﻦ‬ ‫ﲨﺎﻋﺔ‬ ‫ﺭﺃﻱ‬ ‫ﺻﻮﺏ‬ ‫ﺍﻟﺴﻼﻡ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬‫ﺍﳌﺮﺍﺩ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﻨﺼﻴﺺ‬ ‫ﻧﺒﻴﻪ‬ ‫ﻳﺄﻣﺮ‬ ‫ﻓﻠﻢ‬ ‫ﻛﺘﺎﺑﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻋﺒﺎﺩﻩ‬ ‫ﻳﺘﻔﻜﺮ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﺭﺍﺩ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬‫ﻭﺭﺳﻮﻟﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﲰﺎﻉ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺘﻔﺴﲑ‬ ‫ﺟﻮﺍﺯ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻗﺎﻃﻌﺎ‬ ‫ﺩﻟﻴﻼ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻓﺼﺎﺭ‬ ‫ﺍﳌﻔﺴﺮﻳﻦ‬‫ﺑﻌ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺍﻋﻠﻢ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻳﻌﻠﻢ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﻓﺨﺮ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻭﻳﻈﻦ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺐ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺷﻴﺌﺎ‬ ‫ﻃﺎﻟﻌﺖ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻛﺘﺒﺖ‬ ‫ﻭﻳﻘﻮﻝ‬ ‫ﻳﻔﺘﺨﺮ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﺾ‬‫ﺷﻴﺌﺎ‬ ‫ﻛﺘﺒﺖ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻭﻣﻊ‬ ‫ﻳﻔﺘﺨﺮ‬ ‫ﻓﺒﻤﺎﺫﺍ‬ ‫ﻗﺎﻟﻪ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﺰﻳﺔ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻗﺎﻟﻪ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﺰﻳﺔ‬ ‫ﻳﻌﻠﻢ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻓﺈﻧﻪ‬ ‫ﺍﻟﻨﻘﺺ‬ ‫ﻏﺎﻳﺔ‬‫ﻭ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﺣﺴﻨﺎ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻓﻤﺎ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﻣﻌﺘﻤﺪﺍ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻣﺴﺘﻌﻴﻨﺎ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺧﺎﺋﻔﺎ‬ ‫ﺇﻻ‬‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﺼﺎﳊﲔ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻋﺒﺎﺩ‬ ‫ﻛﻼﻡ‬‫ﻣﻄﺎﻟﻌﺔ‬ ‫ﺑﻮﺳﻴﻠﺔ‬ ‫ﻓﻀﻠﻪ‬‫ﺑﺎﻟﺴﻮﺀ‬ ‫ﺍﻷﻣﺎﺭﺓ‬ ‫ﺍﻟﻨﻔﺲ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﺿﻌﻴﻔﺎ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬‫ﻓﺼﻞ‬:‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﰲ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﻗﺎﻧﻮﻥ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻌﺮﰊ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺑﻜﺮ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﺫﻛﺮ‬‫ﻗﺎ‬ ‫ﺃﺭﺑﻌﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﻀﺮﻭﺑﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻛﻠﻢ‬ ‫ﻋﺪﺩ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺃﻟﻒ‬ ‫ﻭﺳﺒﻌﻮﻥ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺁﻻﻑ‬ ‫ﻭﺳﺒﻌﺔ‬‫ﻭﺃﺭﺑﻌﻤﺎﺋﺔ‬ ‫ﻋﻠﻤﺎ‬ ‫ﲬﺴﻮﻥ‬‫ﺑﻌﺾ‬ ‫ﻝ‬‫ﻻ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻫﺬﺍ‬ ‫ﺭﻭﺍﺑﻂ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﻴﻨﻬﺎ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺗﺮﺍﻛﻴﺒﻪ‬ ‫ﺍﻋﺘﺒﺎﺭ‬ ‫ﺩﻭﻥ‬ ‫ﻣﻄﻠﻖ‬ ‫ﻭﻫﺬﺍ‬ ‫ﻭﻣﻘﻄﻊ‬ ‫ﻭﺣﺪ‬ ‫ﻭﺑﺎﻃﻦ‬ ‫ﻇﺎﻫﺮ‬ ‫ﻛﻠﻤﺔ‬ ‫ﻟﻜﻞ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﺍﻟﺴﻠﻒ‬‫ﻭﺟﻞ‬ ‫ﻋﺰ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻳﻌﻠﻤﻪ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﳛﺼﻰ‬‫ﺍﳋﺎﻟﻖ‬ ‫ﻭﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﺍﳌﺨﻠﻮﻗﺎﺕ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺗﺪﺧﻞ‬ ‫ﻓﺎﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﻭﺃﺣﻜﺎﻡ‬‫ﻭﺗﺬﻛﲑ‬ ‫ﺗﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﺃﻗﺴﺎﻡ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﻭﺃﻡ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﻭﺃﻓﻌﺎﻟ‬‫ﻭﺻﻔﺎﺗﻪ‬‫ﺑﺄﲰﺎﺋﻪ‬‫ﻭﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﻭﺍﻷﺣﻜﺎﻡ‬ ‫ﻭﺍﻟﺒﺎﻃﻦ‬ ‫ﺍﻟﻈﺎﻫﺮ‬ ‫ﻭﺗﺼﻔﻴﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﺎﺭ‬ ‫ﻭﺍﳉﻨﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﻮﻋﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﻮﻋﺪ‬ ‫ﻭﻣﻨﻪ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺬﻛﲑ‬ ‫ﻪ‬‫ﻭﺍﻟﻨﺪﺏ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﻬﻲ‬ ‫ﻭﺍﻷﻣﺮ‬ ‫ﻭﺍﳌﻀﺎﺭ‬ ‫ﺍﳌﻨﺎﻓﻊ‬ ‫ﻭﺗﺒﻴﲔ‬ ‫ﻛﻠﻬﺎ‬ ‫ﺍﻟﺘﻜﺎﻟﻴﻒ‬‫ﻓﺎﻷﻭﻝ‬}ٌ‫ﺪ‬ِ‫ﺣ‬‫َﺍ‬‫ﻭ‬ٌ‫ﻪ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬ُ‫ﻬ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬َ‫ﻭ‬{‫ﻭﺍﻷﻓﻌﺎﻝ‬ ‫ﻭﺍﻟﺼﻔﺎﺕ‬ ‫ﺍﻟﺬﺍﺕ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻛﻠﻪ‬ ‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬‫ﻭﺍﻟﺜﺎﱐ‬}‫َﻯ‬‫ﺮ‬‫ﹾ‬‫ﻛ‬‫ﱢ‬‫ﺬ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ْ‫ﺮ‬‫ﱢ‬‫ﻛ‬‫ﹶ‬‫ﺫ‬َ‫ﻭ‬َ‫ﲔ‬‫ﹺ‬‫ﻨ‬ِ‫ﻣ‬ْ‫ﺆ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ُ‫ﻊ‬‫ﹶ‬‫ﻔ‬ْ‫ﻨ‬َ‫ﺗ‬{‫ﻭﺍﻟﺜﺎﻟﺚ‬}ْ‫ﻢ‬ُ‫ﻬ‬َ‫ﻨ‬ْ‫ﻴ‬َ‫ﺑ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬ْ‫ﺣ‬‫ﺍ‬ ِ‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬َ‫ﻭ‬{َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻭﻟﺬﻟﻚ‬" :}ٌ‫ﺪ‬َ‫ﺣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬{‫ﺛﻠﺚ‬ ‫ﺗﻌﺪﻝ‬‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬."‫ﻳﺸﺎﺀ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻳﺆﺗﻴﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﻀﻞ‬ ‫ﻭﺫﻟﻚ‬ ‫ﺍﻷﺟﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﻌﲏ‬.
  7. 7. ‫ﺫ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺃﻗﺴﺎﻡ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺍﳌﻌﲎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺛﻠﺜﻪ‬ ‫ﻭﻗﻴﻞ‬‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﺷﺘﻤﻠﺖ‬ ‫ﺍﻟﺴﻮﺭﺓ‬ ‫ﻭﻫﺬﻩ‬ ‫ﻛﺮﻧﺎ‬‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺃﻭﳍﺎ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﺜﻼﺛﺔﻓﺄﻣﺎ‬ ‫ﺍﻷﻗﺴﺎﻡ‬ ‫ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﺃﻡ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﻓﺎﲢﺔ‬ ‫ﺻﺎﺭﺕ‬ ‫ﺍﳌﻌﲎ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬}‫ﹺ‬‫ﻦ‬‫ﱢﻳ‬‫ﺪ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹺ‬‫ﻡ‬ْ‫ﻮ‬َ‫ﻳ‬{‫ﻓـ‬ ‫ﺍﻷﺣﻜﺎﻡ‬ ‫ﻭﺃﻣﺎ‬}ُ‫ﲔ‬ِ‫ﻌ‬َ‫ﺘ‬ْ‫ﺴ‬َ‫ﻧ‬ َ‫ﻙ‬‫ﱠﺎ‬‫ﻳ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬َ‫ﻭ‬ ُ‫ﺪ‬ُ‫ﺒ‬ْ‫ﻌ‬َ‫ﻧ‬ َ‫ﻙ‬‫ﱠﺎ‬‫ﻳ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬{‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬ ‫ﺍﻟﺘﺬﻛﲑ‬ ‫ﻭﺃﻣﺎ‬}‫َﺎ‬‫ﻧ‬ِ‫ﺪ‬ْ‫ﻫ‬‫ﺍ‬{‫ﻓﺼﺎ‬ ‫ﺁﺧﺮﻫﺎ‬ ‫ﺇﱃ‬‫ﻳﺘﻔﺮﻉ‬ ‫ﻷﻧﻪ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬ ‫ﻬﺑﺬﺍ‬ ‫ﺭﺕ‬‫ﻧﺒﺖ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻋﻨﻬﺎ‬‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﳉﻨﺔ‬ ‫ﺃﺑﻮﺍﺏ‬ ‫ﺗﻔﺘﺢ‬ ‫ﻷﻬﻧﺎ‬ ‫ﻓﺎﲢﺔ‬ ‫ﲰﻴﺖ‬ ‫ﻭﻗﻴﻞ‬ ‫ﺍﻟﺒﻨﺖ‬ ‫ﻗﺒﻞ‬ ‫ﻭﺍﻷﻡ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺒﻠﻴﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﻘﺪﻣﺔ‬ ‫ﻷﻬﻧﺎ‬ ‫ﺃﻣﺎ‬ ‫ﺻﺎﺭﺕ‬ ‫ﻭﻗﻴﻞ‬‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺗﺸﺘﻤﻞ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻭﲨﻠﺔ‬ ‫ﺍﻹﺭﺷﺎﺩ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﺮﺟﺎﻥ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬ ‫ﻣﻮﺍﺿﻌﻬﺎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺬﻛﻮﺭﺓ‬ ‫ﻭﺟﻮﻩ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﲰﺎﺀ‬‫ﺍﳍﻤﻢ‬ ‫ﺍﻧﺼﺮﺍﻑ‬ ‫ﻭﻗﻠﺔ‬ ‫ﻹﻏﺮﺍﺑﻪ‬ ‫ﺃﻋﺴﺮ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﺍﶈﻨﺔ‬‫ﺍﻟﺘﻜﻠﻴﻒ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﻭﺑﺮﺍﻫﻴﻨﻬﺎ‬ ‫ﺍﻟﻨﺒﻮﺓ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﻭﺻﻔﺎﺗﻪ‬‫ﻣﻜﺎﻧﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺗﻄﻠﺒﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬‫ﻭﺍﻟﻮﻋﻴﺪ‬ ‫ﺍﻟﻮﻋﺪ‬ ‫ﻭﺯﺍﺩ‬ ‫ﺳﺘﺔ‬ ‫ﻭﻗﻴﻞ‬ ‫ﻭﺍﺳﺘﺨﺒﺎﺭ‬ ‫ﻭﺧﱪ‬ ‫ﻭﻬﻧﻲ‬ ‫ﺃﻣﺮ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻧﻮﺍﻉ‬ ‫ﺃﺭﺑﻌﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺸﺘﻤﻞ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻏﲑﻩ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬‫ﺃ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺸﺘﻤﻞ‬ ‫ﺍﻟﻄﱪﻱ‬ ‫ﺟﺮﻳﺮ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬ ‫ﻭﺍﻟﺪﻳﺎﻧﺎﺕ‬ ‫ﻭﺍﻷﺧﺒﺎﺭ‬ ‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﺷﻴﺎﺀ‬:"}ٌ‫ﺪ‬َ‫ﺣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬{‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺛﻠﺚ‬ ‫ﺗﻌﺪﻝ‬. :‫ﻛﻠﻪ‬ ‫ﺍﻟﺘﻮﺣﻴﺪ‬ ‫ﺗﺸﻤﻞ‬ ‫ﺍﻟﺴﻮﺭﺓ‬ ‫ﻭﻫﺬﻩ‬.‫ﺍﳉﻨ‬ ‫ﻭﻭﺻﻒ‬ ‫ﻭﺍﻟﻮﻋﻴﺪ‬‫ﻭﺍﻟﻮﻋﺪ‬‫ﻭﺍﻟﻨﻬﻲ‬ ‫ﻭﺍﻷﻣﺮ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﻨﺒﻴﻪ‬ ‫ﺍﻹﻋﻼﻡ‬ ‫ﺷﻴﺌﺎ‬ ‫ﺛﻼﺛﲔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺸﺘﻤﻞ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻋﻴﺴﻰ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻋﻠﻲ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬‫ﺔ‬‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺍﻟﺮﺩ‬ ‫ﺍﳌﺨﺎﻟﻔﲔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺍﻻﺣﺘﺠﺎﺝ‬ ‫ﺑﺈﻧﻌﺎﻣﻪ‬ ‫ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ‬ ‫ﻭﺗﻌﻠﻴﻢ‬ ‫ﻭﺃﻓﻌﺎﻟﻪ‬ ‫ﻭﺻﻔﺎﺗﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺑﺎﺳﻢ‬ ‫ﺍﻹﻗﺮﺍﺭ‬ ‫ﻭﺗﻌﻠﻴﻢ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﺎﺭ‬‫ﺍﳌﻌﺮﻓﺔ‬ ‫ﻭﻓﻀﻞ‬ ‫ﺍﳊﻜﻤﺔ‬ ‫ﻭﻧﻌﺖ‬‫ﻭﺍﻟﻘﺒﻴﺢ‬ ‫ﻭﺍﳊﺴﻦ‬ ‫ﻭﺍﻟﺸﺮ‬ ‫ﺍﳋﲑ‬ ‫ﻭﺍﻟﺮﻫﺒﺔ‬ ‫ﺍﻟﺮﻏﺒﺔ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻭﺍﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﺍﳌﻠﺤﺪﻳﻦ‬‫ﻭﺍ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﻔﺮﻳﻊ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﻮﻛﻴﺪ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺤﺴﲔ‬‫ﻭﺍﻟﺘﺴﻠﻴﻢ‬‫ﺍﻟﻔﺠﺎﺭ‬ ‫ﻭﺫﻡ‬ ‫ﺍﻷﺑﺮﺍﺭ‬ ‫ﻭﻣﺪﺡ‬‫ﺍﻷﺩﺍﺀ‬ ‫ﻭﺷﺮﻑ‬ ‫ﺍﻹﺧﻼﻑ‬ ‫ﺫﻡ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻟﺒﻴﺎﻥ‬‫ﺃﺿﻌﺎﻓﻬﺎ‬ ‫ﺑﻞ‬ ‫ﻛﻠﻬﺎ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬‫ﺗﺸﻤﻞ‬ ‫ﺟﺮﻳﺮ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﻗﺎﳍﺎ‬ ‫ﺍﻟﱵ‬ ‫ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ‬ ‫ﻭﻋﻠﻰ‬ ‫ﻋﺰﻳﺰﻱ‬ ‫ﺍﳌﻌﺎﱄ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﻋﺠﺎﺋﺒﻪ‬ ‫ﻏﺮﺍﺋﺒﻪ‬ ‫ﲢﺼﻰ‬ ‫ﻭﻻ‬‫ﻳﺴﺘﺪﺭﻙ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬:}َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬ ‫ﱠ‬‫ﻻ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ‫َﺎ‬‫ﻬ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬ْ‫ﻌ‬َ‫ﻳ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﹺ‬‫ﺐ‬ْ‫ﻴ‬َ‫ﻐ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ُ‫ﺢ‬ِ‫ﺗ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻔ‬َ‫ﻣ‬ ُ‫ﻩ‬َ‫ﺪ‬ْ‫ﻨ‬ِ‫ﻋ‬َ‫ﻭ‬{‫ﻭﻗ‬‫ﻏﲑﻩ‬ ‫ﺎﻝ‬‫ﺃﺭﺑﻌﺔ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﺃﻟﻔﺎﻅ‬ ‫ﻋﻠﻮﻡ‬‫ﳓﻮ‬ ‫ﺍﻟﻘﺼﺪ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻭﺍﻟﻨﻈﻢ‬ ‫ﺍﳋﱪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺍﻹﻋﺮﺍﺏ‬}َ‫ﻦ‬ْ‫ﻀ‬ِ‫ﺤ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬ ‫ِﻲ‬‫ﺋ‬‫ﱠ‬‫ﻼ‬‫ﺍﻟ‬{‫ﻭﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻇﺎﻫﺮ‬ ‫ﲟﻌﲎ‬ ‫ﻧﻈﻢ‬ ‫ﺑﺎﻃﻦ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬}ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬َ‫ﻫ‬‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬َ‫ﻖ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬َ‫ﺨ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹸ‬‫ﺃ‬‫ْﺪ‬‫ﺒ‬َ‫ﻳ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹺ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬ ُ‫ﻩ‬ُ‫ﺪ‬‫ِﻴ‬‫ﻌ‬ُ‫ﻳ‬ ‫ﱠ‬‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﺛ‬ َ‫ﻖ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬َ‫ﺨ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹸ‬‫ﺃ‬‫ْﺪ‬‫ﺒ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬ِ‫ﺋ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬َ‫ﺮ‬ُ‫ﺷ‬{‫ﻳﺒﺪﺃ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﻗﺎﻟﻮﺍ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻛﺄﻧﻪ‬ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻓﺄﻣﺮ‬ ‫ﻳﻌﻴﺪﻩ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﺍﳋﻠﻖ‬‫ﻳﻘﻮﻝ‬ ‫ﺃﻥ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬" :}َ‫ﻖ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬َ‫ﺨ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹸ‬‫ﺃ‬‫ْﺪ‬‫ﺒ‬َ‫ﻳ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬{‫ﺑﺎﻃﻦ‬ ‫ﲟﻌﲎ‬ ‫ﻧﻈﻢ‬ ‫ﻇﺎﻫﺮ‬ ‫ﻟﻔﻆ‬‫ﻫﻠﻚ‬ ‫ﻭﺑﻌﺪ‬ ‫ﻗﺮﺏ‬ ‫ﺿﺪ‬ ‫ﻭﺑﻌﺪ‬‫ﺟﺎﺭ‬ ‫ﻭﻗﺴﻂ‬ ‫ﻋﺪﻝ‬ ‫ﻛﺄﻗﺴﻂ‬ ‫ﺍﻟﻜﻠﻤﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺼﺮﻳﻒ‬‫ﻛﺜﲑ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻭﺍﻻﺳﺘﺪﻻﻝ‬ ‫ﺍﻻﺳﺘﻨﺒﺎﻁ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻭﺑﻪ‬ ‫ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ‬ ‫ﺍﻷﳓﺎﺀ‬ ‫ﻣﻌﻴﺎﺭ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﻭﺍﻻﻋﺘﺒﺎﺭ‬‫ﻭﻣﻌﲎ‬ ‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﺑﻔﺤﻮﻯ‬ ‫ﻳﻌﺮﻑ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﺑﻴﻨﺘﻬﺎ‬ ‫ﺍﻟﺮﺅﻳﺎ‬ ‫ﻋﱪﺕ‬ ‫ﺑﻴﺎﻧﻪ‬ ‫ﻃﻠﺒﺖ‬ ‫ﺍﻟﺸﻲﺀ‬ ‫ﺍﻋﺘﱪﺕ‬}‫ُﻭﺍ‬‫ﺮ‬‫ﹺ‬‫ﺒ‬َ‫ﺘ‬ْ‫ﻋ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻓ‬{‫ﺑﻌﺪ‬}ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ُﻭﺍ‬‫ﺮ‬‫ﹶ‬‫ﻔ‬‫ﹶ‬‫ﻛ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﺝ‬َ‫ﺮ‬ْ‫ﺧ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ِﻱ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬‫ﹺ‬‫ﻞ‬ْ‫ﻫ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ْ‫ﻢ‬ِ‫ﻫ‬‫ﹺ‬‫ﺭ‬‫َﺎ‬‫ﻳ‬ِ‫ﺩ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹺ‬‫ﺏ‬‫َﺎ‬‫ﺘ‬ِ‫ﻜ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬{‫ﺍﻟﻮﺟﻮﻫﻮ‬ ‫ﺃﻋﻈﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺪﺍﺭ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﺎﳋﺮﻭﺝ‬ ‫ﺍﻧﺘﻘﺎﻣﻪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺩﻝ‬}‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹺ‬‫ﻝ‬‫ﱠ‬‫ﻭ‬َ‫ﻷ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﺸ‬َ‫ﺤ‬{‫ﳍﺎ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺩﻝ‬‫ﳒﺮﺍﻥ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﺍﻟﻨﻀﲑ‬ ‫ﺑﲏ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻭﻛﺎﻥ‬ ‫ﺁﺧﺮ‬‫ﻣﻊ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺃﻭﻝ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺗﻮﺍﺑﻊ‬}‫ُﻮﺍ‬‫ﺟ‬ُ‫ﺮ‬ْ‫ﺨ‬َ‫ﻳ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬ْ‫ﻨ‬َ‫ﻨ‬‫ﹶ‬‫ﻇ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬{‫ﻭﺃﻬﻧﻢ‬ ‫ﺑﻨﺒﺄ‬ ‫ﺇﻻ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﺪﺩ‬ ‫ﻳﺴﺘﻘﻠﻮﻥ‬}َ‫ﺀ‬‫َﻼ‬‫ﺠ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ُ‫ﻢ‬‫ﹺ‬‫ﻬ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﺐ‬َ‫ﺘ‬‫ﹶ‬‫ﻛ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ْﻻ‬‫ﻮ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬َ‫ﻭ‬{‫ﻓﻴﻪ‬‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺩﻟﻴﻞ‬‫ﺑﺪﻟﻪ‬ ‫ﺟﻌﻞ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﺍﻟﺸﺪﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻌﺬﺍﺏ‬ ‫ﻣﺜﻞ‬ ‫ﺍﻹﺧﺮﺍﺝ‬‫ﺍﷲ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻬﻧﻴﺘﲏ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺃﻣﺮﺗﲏ‬ ‫ﺃﻓﻌﻞ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﺃﻧﺖ‬ ‫ﺷﺌﺖ‬ ‫ﻟﻮ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺯﻳﺪ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺃﺗﺎﻩ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺃﺗﻴﺎﻩ‬ ‫ﺃﻱ‬ ‫ﺯﻳﺪ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺃﺗﺎﱐ‬ ‫ﳓﻮ‬ ‫ﺍﻻﻋﺘﺒﺎﺭ‬ ‫ﻳﺘﻌﺪﺩ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬
  8. 8. ‫ﺗﻌﺎﱃ‬}‫َﺎ‬‫ﻧ‬ْ‫ﺪ‬َ‫ﺒ‬َ‫ﻋ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﺀ‬‫َﺎ‬‫ﺷ‬ ْ‫ﻮ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬{‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺑﺪﻟﻴﻞ‬ ‫ﺑﺎﻟﻔﺤﺸﺎﺀ‬ ‫ﻳﺄﻣﺮ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺑﺄﻥ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﻢ‬ ‫ﺭﺩ‬}َ‫ﻭ‬‫َﺎ‬‫ﻬ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ‫َﺎ‬‫ﻧ‬َ‫ﺮ‬َ‫ﻣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬} {ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﺣ‬ ‫ﹶﺍ‬‫ﺫ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬َ‫ﻭ‬‫ُﻭﺍ‬‫ﺩ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻄ‬ْ‫ﺻ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻓ‬{‫ﺇﺑﺎﺣﺔ‬ ‫ﻓﺎﻻﻋﺘﺒﺎﺭ‬‫ﻛﻘﻮﻟﻪ‬ ‫ﺃﺧﺮ‬ ‫ﺑﺂﻱ‬ ‫ﻳﻈﻬﺮ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺍﻻﻋﺘﺒﺎﺭ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬:}‫ﹰ‬‫ﺍ‬‫ِﲑ‬‫ﺼ‬َ‫ﺑ‬ ِ‫ﻩ‬ِ‫ﺩ‬‫َﺎ‬‫ﺒ‬ِ‫ﻌ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬ َ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ْ‫ﻢ‬ُ‫ﻬ‬‫ﹸ‬‫ﻠ‬َ‫ﺟ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ َ‫ﺀ‬‫َﺎ‬‫ﺟ‬ ‫ﹶﺍ‬‫ﺫ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬{‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﻮﺍﻗﻌﺔ‬ ‫ﺑﺂﺧﺮ‬ ‫ﺗﻌﺘﱪ‬ ‫ﻓﻬﺬﻩ‬‫ﻣﻨﺰﻟﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻓﺮﻳﻖ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﺃﺣﻞ‬ ‫ﺃﻱ‬ ‫ﻣﻨﺎﺯﻝ‬ ‫ﺛﻼﺛﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﻨﺎﺱ‬ ‫ﺃﻥ‬‫ﲟﻨﺎﺯﳍﻢ‬ ‫ﺑﺼﲑ‬ ‫ﻭﺍﷲ‬ ‫ﻟﻪ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻛﻘﻮﻟﻪ‬ ‫ﺑﺎﳋﱪ‬ ‫ﻳﻈﻬﺮ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻣﻨﻪ‬}ُ‫ﻪ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﱠ‬‫ﺰ‬َ‫ﻧ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻧ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫ﹶ‬‫ﻞ‬‫ﹺﻳ‬‫ﺮ‬ْ‫ﺒ‬‫ﹺ‬‫ﺠ‬ِ‫ﻟ‬ ‫ﹰ‬‫ﺍ‬ّ‫ﻭ‬ُ‫ﺪ‬َ‫ﻋ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬{‫ﺍﳊﺪﻳﺚ‬ ‫ﲟﻌﲎ‬" :‫ﺑﻪ‬ ‫ﺟﺎﺀ‬ ‫ﻟﻮ‬ ‫ﻗﺎﻟﻮﺍ‬ ‫ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ‬ ‫ﺇﻥ‬‫ﻗﻂ‬ ‫ﺑﺎﳋﲑ‬ ‫ﻳﺄﺕ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻭﺟﱪﻳﻞ‬ ‫ﺑﺎﳋﲑ‬ ‫ﻳﺄﰐ‬ ‫ﻷﻧﻪ‬ ‫ﻻﺗﺒﻌﻨﺎﻙ‬ ‫ﻣﻴﻜﺎﺋﻴﻞ‬"‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﺟﻞ‬ ‫ﺧﲑ‬ ‫ﻭﺃﻱ‬!‫ﻗﻮ‬ ‫ﺍﻟﻨﻈﻢ‬ ‫ﺿﺮﻭﺏ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻟﻪ‬}ِ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻠ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫ﹶ‬‫ﺓ‬‫ﱠ‬‫ﺰ‬ِ‫ﻌ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ُ‫ﺪ‬‫ﹺﻳ‬‫ﺮ‬ُ‫ﻳ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬{‫ﻭﺇﻥ‬‫ﺑﻌﺪﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻳﻨﺘﻈﻢ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﺍﻟﻌﺰﺓ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻳﻌﺘﱪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﲪﻞ‬ ‫ﺇﻥ‬‫ﺍﻧﺘﻈﻢ‬ ‫ﺍﻟﻌﺰﺓ‬ ‫ﳌﻦ‬ ‫ﻳﻌﻠﻢ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﲪﻞ‬‫ﺍﻷﻭﻝ‬ ‫ﺍﻟﻨﻮﻉ‬:‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﺏ‬ ‫ﻣﻌﺮﻓﺔ‬‫ﺍﻟﺒﺨ‬ ‫ﺷﻴﺦ‬ ‫ﺍﳌﺪﻳﲏ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻋﻠﻲ‬ ‫ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﺗﺼﺎﻧﻴﻒ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻭﺃﻓﺮﺩﻭﺍ‬‫ﻛﺘﺒﻬﻢ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﳌﻔﺴﺮﻭﻥ‬ ‫ﺑﺬﻟﻚ‬ ‫ﺍﻋﺘﲎ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﺗﺼﻨﻴﻒ‬ ‫ﺃﺷﻬﺮﻫﺎ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﺎﺭﻱ‬‫ﻭﺟﻪ‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﻓﻮﺍﺋﺪ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﺑﻞ‬ ‫ﻛﺬﻟﻚ‬‫ﻭﻟﻴﺲ‬‫ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ‬ ‫ﳎﺮﻯ‬ ‫ﳉﺮﻳﺎﻧﻪ‬ ‫ﲢﺘﻪ‬ ‫ﻃﺎﺋﻞ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺯﻋﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺃﺧﻄﺄ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻮﺍﺣﺪﻱ‬‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺗﺸﺮﻳﻊ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﺒﺎﻋﺜﺔ‬ ‫ﺍﳊﻜﻤﺔ‬‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﲞﺼﻮﺹ‬ ‫ﺍﻟﻌﱪﺓ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻳﺮﻯ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻨﺪ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﲣﺼﻴﺺ‬ ‫ﻭﻣﻨﻬﺎ‬‫ﺑ‬ ‫ﺍﻟﻘﺸﲑﻱ‬ ‫ﺍﻟﻔﺘﺢ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺍﻟﺸﻴﺦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﳌﻌﲎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﻮﻗﻮﻑ‬ ‫ﻭﻣﻨﻬﺎ‬‫ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﻣﻌﺎﱐ‬ ‫ﻓﻬﻢ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻗﻮﻱ‬ ‫ﻃﺮﻳﻖ‬ ‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﻴﺎﻥ‬‫ﺑﺎﻟﻘﻀﺎﻳﺎ‬ ‫ﲢﺘﻒ‬ ‫ﺑﻘﺮﺍﺋﻦ‬ ‫ﻟﻠﺼﺤﺎﺑﺔ‬ ‫ﲢﺼﻞ‬ ‫ﺃﻣﺮ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬‫ﳚﻮﺯ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﳏﻞ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﺨﺼﻴﺺ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ‬ ‫ﻭﻳﻘﻮﻡ‬ ‫ﻋﺎﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻭﻣﻨﻬﺎ‬‫ﻗﻄﻌﻲ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﺩﺧﻮﻝ‬‫ﻷﻥ‬ ‫ﺍﻟﺘﻘﺮﻳﺐ‬ ‫ﳐﺘﺼﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﻜﺮ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺍﻟﻘﺎﺿﻲ‬ ‫ﺣﻜﺎﻩ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻭﺍﻹﲨﺎﻉ‬ ‫ﺑﺎﻻﺟﺘﻬﺎﺩ‬ ‫ﺇﺧﺮﺍﺟﻪ‬‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻭﻧﻘﻞ‬‫ﳏﻞ‬ ‫ﺇﺧﺮﺍﺝ‬ ‫ﲡﻮﻳﺰ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻧﻘﻞ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﻟﺘﻔﺎﺕ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺃﺛﺮﺍ‬ ‫ﺍﻟﻌﻤﻮﻡ‬ ‫ﻭﺭﻭﺩ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻟﺘﻘﺪﻡ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ‬‫ﻷﻣﺮﻳﻦ‬ ‫ﺑﺎﻟﺘﺨﺼﻴﺺ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬‫ﳚﻮﺯ‬ ‫ﻭﻻ‬‫ﺍﳊﺎﺟﺔ‬ ‫ﻭﻗﺖ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﺗﺄﺧﲑ‬ ‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻳﻠﺰﻡ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺃﺣﺪﳘﺎ‬‫ﻳﻠﺘ‬ ‫ﻟﺌﻼ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ‬ ‫ﺣﻖ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﳚﻮﺯ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻭﺫﻟﻚ‬ ‫ﺍﻟﺴﺆﺍﻝ‬ ‫ﳏﻞ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻋﺪﻭﻻ‬ ‫ﻓﻴﻪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺍﻟﺜﺎﱐ‬‫ﺗﻌﺘﱪ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺍﺗﻔﻘﻮﺍ‬‫ﺍﻟﺴﺎﺋﻞ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺒﺲ‬‫ﺇﺑﻄﺎﻝ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﳏﻞ‬ ‫ﻭﺭﺍﺀ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ‬ ‫ﺃﻳﻀﺎ‬ ‫ﻭﺗﺆﺛﺮ‬ ‫ﺍﳊﺎﺟﺔ‬ ‫ﻭﻗﺖ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺒﻴﺎﻥ‬ ‫ﺗﺄﺧﲑ‬ ‫ﺍﺳﺘﺤﺎﻟﺔ‬ ‫ﺟﻬﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻨﺼﻮﺻﻴﺔ‬‫ﻗﻮﻝ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺍﻟﻀﻌﻒ‬ ‫ﻗﻮﻝ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﺪﻻﻟﺔ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﻌﻨﺎﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﳊﺼﺮ‬ ‫ﺗﻮﻫﻢ‬ ‫ﺩﻓﻊ‬ ‫ﺃﻳﻀﺎ‬ ‫ﺍﻟﻔﻮﺍﺋﺪ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬}ُ‫ﺪ‬‫ﹺ‬‫ﺟ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﱠﻣ‬‫ﺮ‬َ‫ﺤ‬ُ‫ﻣ‬‫ﱠ‬‫ﻲ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ َ‫ﻲ‬ِ‫ﺣ‬‫ﹸﻭ‬‫ﺃ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻓ‬{‫ﻟﻐﺮﺿﻬﻢ‬ ‫ﻣﻨﺎﻗﻀﺔ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﺟﺎﺀﺕ‬ ‫ﻭﺍﶈﺎﺩﺓ‬‫ﺍﳌﻀﺎﺩﺓ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﻛﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺣﺮﻡ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﺃﺣﻠﻮﺍ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﺣﻞ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺣﺮﻣﻮﺍ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬‫ﻻ‬ ‫ﻓﺘﻘﻮﻝ‬ ‫ﺣﻼﻭﺓ‬ ‫ﺍﻟﻴﻮﻡ‬ ‫ﺗﺄﻛﻞ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻳﻘﻮﻝ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﻨﺰﻟﺔ‬ ‫ﻧﺎﺯﻻ‬ ‫ﺃﺣﻠﻠﺘﻤﻮﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﺣﺮﺍﻡ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺣﺮﻣﺘﻤﻮﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﺣﻼﻝ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻓﻜﺄﻧﻪ‬‫ﺁﻛﻞ‬‫ﺍﳌﻴﺘﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺣﻠﻠﺘﻤﻮﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﺣﺮﺍﻡ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻓﻜﺄﻧﻪ‬ ‫ﺍﳊﻘﻴﻘﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺍﻹﺛﺒﺎﺕ‬ ‫ﺍﻟﻨﻔﻲ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﳌﻀﺎﺩﺓ‬ ‫ﻭﺍﻟﻐﺮﺽ‬ ‫ﺍﳊﻼﻭﺓ‬ ‫ﺇﻻ‬ ‫ﺍﻟﻴﻮﻡ‬‫ﺍﳊﻞ‬ ‫ﺇﺛﺒﺎﺕ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﺘﺤﺮﱘ‬ ‫ﺇﺛﺒﺎﺕ‬ ‫ﺍﻟﻘﺼﺪ‬ ‫ﺇﺫﺍ‬ ‫ﻭﺭﺍﺀﻩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺣﻞ‬ ‫ﻳﻘﺼﺪ‬ ‫ﻭﱂ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻟﻐﲑ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺍﳋﻨﺰﻳﺮ‬ ‫ﻭﳊﻢ‬ ‫ﻭﺍﻟﺪﻡ‬‫ﺍﳊﺮﻣﲔ‬ ‫ﺇﻣﺎﻡ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬" :‫ﺍﻟ‬ ‫ﺳﺒﻖ‬ ‫ﻭﻟﻮﻻ‬ ‫ﺍﳊﺴﻦ‬ ‫ﻏﺎﻳﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻫﺬﺍ‬‫ﻛﻨﺎ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﺇﱃ‬ ‫ﺸﺎﻓﻌﻲ‬‫ﺍﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﳎﺮﻯ‬ ‫ﺃﺟﺮﺍﻩ‬ ‫ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻭﻫﺬﺍ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﺫﻛﺮﺗﻪ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ‬ ‫ﺍﶈﺮﻣﺎﺕ‬ ‫ﺣﺼﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺎﻟﻚ‬ ‫ﳐﺎﻟﻔﺔ‬ ‫ﻧﺴﺘﺠﻴﺰ‬"‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬‫ﺍﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳝﻨﻊ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺳﺒﺒﻪ‬ ‫ﺩﻭﻥ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﲟﺮﺍﻋﺎﺓ‬
  9. 9. ‫ﺻﺨ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﺳﻠﻤﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻈﻬﺎﺭ‬ ‫ﺁﻳﺔ‬ ‫ﻛﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﻬﺑﺎ‬ ‫ﻏﲑ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺗﻌﺪﻳﺘﻬﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﺗﻔﻘﻮﺍ‬ ‫ﻣﻮﺍﺿﻊ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺁﻳﺎﺕ‬ ‫ﺟﺎﺀﺕ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﺍﻟﻠﻌﺎﻥ‬ ‫ﻭﺁﻳﺔ‬ ‫ﺮ‬‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬ ‫ﻏﲑﻫﻢ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺗﻌﺪﻯ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﻋﻨﻬﺎ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﻋﺎﺋﺸﺔ‬ ‫ﺭﻣﺎﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻘﺬﻑ‬ ‫ﺣﺪ‬ ‫ﻭﻧﺰﻭﻝ‬ ‫ﺃﻣﻴﺔ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻫﻼﻝ‬‫ﺷﺄﻥ‬ ‫ﰲ‬‫ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ‬}ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﻨ‬َ‫ﺼ‬ْ‫ﺤ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ُﻮ‬‫ﻣ‬ْ‫ﺮ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫َﺍ‬‫ﻭ‬{‫ﺍﳌﺆﻣﻨﲔ‬ ‫ﺃﻡ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﳍﺎ‬ ‫ﺗﻌﻈﻴﻤﺎ‬ ‫ﺇﻣﺎ‬ ‫ﻏﲑﻫﺎ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﻓﺠﻤﻌﻬﺎ‬‫ﺍﻟﺘﻌﻤﻴﻢ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻟﻺﺷﺎﺭﺓ‬ ‫ﻭﺇﻣﺎ‬ ‫ﺭﻣﺎﻫﻢ‬ ‫ﻓﻘﺪ‬ ‫ﻗﻮﻡ‬ ‫ﺃﻡ‬ ‫ﺭﻣﻰ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬‫ﺳﻮﺍﻫﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﻓﺘﻌﺪﻯ‬ ‫ﻣﻌﻠﻮﻣﲔ‬ ‫ﻛﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﳍﺎ‬ ‫ﺍﻟﺮﻣﺎﺓ‬ ‫ﻭﻟﻜﻦ‬‫ﻋﻦ‬ ‫ﺧﺮﺝ‬ ‫ﺍﻷﺻﻞ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺑﺎﻟﻘﺼﺮ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬ ‫ﺍﻷﺻﻞ‬ ‫ﻣﻘﺘﻀﻰ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫ﻫﺎﻫﻨﺎ‬ ‫ﺍﻻﺗﻔﺎﻕ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺣﻜﻢ‬ ‫ﲟﺮﺍﻋﺎﺓ‬ ‫ﻳﻘﻮﻝ‬ ‫ﻓﻤﻦ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﺎﻹﻧﺎﺙ‬ ‫ﺍﻻﺳﺘﻌﺎﺫﺓ‬ ‫ﲣﺼﻴﺺ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻭﻧﻈﲑ‬ ‫ﺑﺪﻟﻴﻞ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻷﺻﻞ‬}‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻓ‬ ِ‫ﺕ‬‫ﹶﺎ‬‫ﺛ‬‫ﱠﺎ‬‫ﻔ‬‫ﱠ‬‫ﻨ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱢ‬‫ﺮ‬َ‫ﺷ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬َ‫ﻭ‬ِ‫ﺪ‬‫ﹶ‬‫ﻘ‬ُ‫ﻌ‬{َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺳﻮﻝ‬ ‫ﺳﺤﺮﻥ‬ ‫ﻟﺒﻴﺪ‬ ‫ﺑﻨﺎﺕ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﳋﺮﻭﺟﻪ‬‫ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺟﺎﺀ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺍﻷﻋﺼﻢ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻟﺒﻴﺪ‬ ‫ﻫﻮ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺳﺤﺮ‬ ‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﻧﻈﺮ‬ ‫ﻭﻓﻴﻪ‬ ‫ﻋﺒﻴﺪ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﻛﺬﺍ‬‫ﻭﺍﺣﺪﺓ‬ ‫ﻛﻞ‬ ‫ﻭﺗﻮﺿﻊ‬‫ﺧﺎﺻﺔ‬ ‫ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻵﻳﺎﺕ‬ ‫ﺗﻨﺰﻝ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﻭﺣﺴﻦ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ‬ ‫ﻟﻨﻈﻢ‬ ‫ﺭﻋﺎﻳﺔ‬ ‫ﺍﻵﻱ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻳﻨﺎﺳﺒﻬﺎ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﻣﻨﻬﺎ‬‫ﲢﺖ‬ ‫ﻳﺪﺧﻞ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﻣﺴﻮﻗﺎ‬‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﻟﻠﻤﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫ﺧﺎﺹ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻧﺎﺯﻟﺔ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻣﻌﻪ‬ ‫ﻭﺿﻌﺖ‬‫ﺍﻟﺬﻱ‬ ‫ﻓﺬﻟﻚ‬ ‫ﺍﻟﺴﻴﺎﻕ‬‫ﻓﻼ‬‫ﻛﺎﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻫﻲ‬ ‫ﻫﻞ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﻓﺪﻻﻟﺔ‬ ‫ﺍﻟﻌﺎﻡ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﲢﺖ‬ ‫ﻭﺿﻌﺎ‬ ‫ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﺔ‬ ‫ﺍﻷﻓﺮﺍﺩ‬ ‫ﲨﻠﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺍﻟﻌﺎﻡ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﻭ‬ ‫ﳜﺮﺝ‬‫ﺑﻪ؟ﻓﻴﻪ‬ ‫ﻣﺸﺒﻬﺔ‬‫ﺍﳌﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫ﻭﺗﻜﻮﻥ‬ ‫ﻏﲑﻩ‬ ‫ﻳﺮﺍﺩ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺫﻟﻚ؟ﻷﻧﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﻟﻘﻮﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﻨﺘﻬﻲ‬ ‫ﻗﻄﻌﺎ؟ﺃﻭﻻ‬ ‫ﺍﻵﻳﺎﺕ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺮﺍﺩﺍ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬‫ﺍﺣﺘﻤﺎﻝ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻭﻣﺜﺎﻟﻪ‬ ‫ﺍﺠﻤﻟﺮﺩ‬ ‫ﺍﻟﻌﻤﻮﻡ‬ ‫ﻭﻓﻮﻕ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﺩﻭﻥ‬ ‫ﻣﺘﻮﺳﻄﺔ‬ ‫ﺭﺗﺒﺔ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻭﺍﺧﺘﺎﺭ‬}‫ﱡﻭﺍ‬‫ﺩ‬َ‫ﺆ‬ُ‫ﺗ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻛ‬ُ‫ﺮ‬ُ‫ﻣ‬‫ﹾ‬‫ﺄ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬‫َﺎ‬‫ﻬ‬ِ‫ﻠ‬ْ‫ﻫ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﻧ‬‫َﺎ‬‫ﻣ‬َ‫ﻷ‬‫ﺍ‬{‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻭﻫﻰ‬ ‫ﻗﺒﻠﻬﺎ‬ ‫ﺍﻟﱵ‬ ‫ﻟﻶﻳﺔ‬ ‫ﻣﻨﺎﺳﺒﺘﻬﺎ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬}‫ﹺ‬‫ﺏ‬‫َﺎ‬‫ﺘ‬ِ‫ﻜ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ِﻴﺒ‬‫ﺼ‬َ‫ﻧ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﺗ‬‫ﹸﻭ‬‫ﺃ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻟ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ َ‫ﺮ‬َ‫ﺗ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬‫ﹰ‬‫ﻼ‬‫ﹺﻴ‬‫ﺒ‬َ‫ﺳ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﻨ‬َ‫ﻣ‬‫ﺁ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫َﻯ‬‫ﺪ‬ْ‫ﻫ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ِ‫ﺀ‬‫ُﻻ‬‫ﺆ‬َ‫ﻫ‬ ‫ُﻭﺍ‬‫ﺮ‬‫ﹶ‬‫ﻔ‬‫ﹶ‬‫ﻛ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻟ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﹸﻮ‬‫ﻟ‬‫ﹸﻮ‬‫ﻘ‬َ‫ﻳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﺕ‬‫ﹸﻮ‬‫ﻏ‬‫ﱠﺎ‬‫ﻄ‬‫َﺍﻟ‬‫ﻭ‬ ِ‫ﺖ‬ْ‫ﺒ‬‫ﹺ‬‫ﺠ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﹺﺎ‬‫ﺑ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ُﻮ‬‫ﻨ‬ِ‫ﻣ‬ْ‫ﺆ‬ُ‫ﻳ‬{‫ﻛﻌﺐ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺇﺷﺎﺭﺓ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﺃﻥ‬‫ﺍﻷﺷ‬ ‫ﺑﻦ‬ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻭﻏﺰﻭ‬ ‫ﺑﺜﺄﺭﻫﻢ‬ ‫ﺍﻷﺧﺬ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﻜﻔﺎﺭ‬ ‫ﻭﺣﺮﺽ‬ ‫ﺑﺪﺭ‬ ‫ﻗﺘﻠﻰ‬ ‫ﻭﺷﺎﻫﺪ‬ ‫ﻣﻜﺔ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻗﺪﻡ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﺮﻑ‬‫ﰲ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻓﺘﻠﻚ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻟﻌﻨﻪ‬ ‫ﻭﺿﻼﻟﺔ‬‫ﻣﻨﻪ‬ ‫ﻛﺬﺑﺎ‬‫ﺃﻧﺘﻢ‬ ‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﻫﻢ‬ ‫ﺃﻭ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺳﺒﻴﻼ‬ ‫ﺃﻫﺪﻯ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﺴﺄﻟﻮﻩ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬‫ﺍﳌﻘﺎﻟﺔ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺷﺎﺭﻛﻪ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﺣﻖ‬ ‫ﺣﻘﻪ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺑﻌﺚ‬ ‫ﻛﺘﺎﻬﺑﻢ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻋﻨﺪﻫﻢ‬ ‫ﳚﺪﻭﻥ‬ ‫ﻛﺘﺎﺏ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬ ‫ﻭﻫﻢ‬‫ﻓﻴﻬﺎ‬ ‫ﻭﺧﺎﻧﻮﺍ‬ ‫ﻳﺆﺩﻭﻫﺎ‬ ‫ﻓﻠﻢ‬ ‫ﳍﻢ‬‫ﻻﺯﻣﺔ‬ ‫ﺃﻣﺎﻧﺔ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻛﺎﻥ‬ ‫ﻳﻨﺼﺮﻭﻩ‬ ‫ﻭﺃﻥ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻳﻜﺘﻤﻮﺍ‬ ‫ﺃﻻ‬ ‫ﺍﳌﻮﺍﺛﻴﻖ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﻢ‬ ‫ﺃﺧﺬﺕ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻭﺻﻔﺘﻪ‬‫ﻟﻘﻮﻟﻪ‬ ‫ﻣﻨﺎﺳﺐ‬ ‫ﻭﺫﻟﻚ‬}‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﻧ‬‫َﺎ‬‫ﻣ‬َ‫ﻷ‬‫ﺍ‬ ‫ﱡﻭﺍ‬‫ﺩ‬َ‫ﺆ‬ُ‫ﺗ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻛ‬ُ‫ﺮ‬ُ‫ﻣ‬‫ﹾ‬‫ﺄ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫َﺎ‬‫ﻬ‬ِ‫ﻠ‬ْ‫ﻫ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻟ‬{‫ﺃﺧﱪ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺍﻟﻨﻈﻢ‬ ‫ﻭﺟﻪ‬ ‫ﺗﻔﺴﲑﻩ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﻌﺮﰊ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﻣﻨﻬﻢ‬ ‫ﺧﻴﺎﻧﺔ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﻓﻜﺎﻥ‬ ‫ﺳﺒﻴﻼ‬ ‫ﺃﻫﺪﻯ‬ ‫ﺍﳌﺸﺮﻛﲔ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﻭﻗﻮﳍﻢ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﳏﻤﺪ‬ ‫ﺻﻔﺔ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬ ‫ﻛﺘﻤﺎﻥ‬ ‫ﻋﻦ‬‫ﺍﻧﺘﻬﻰ‬ ‫ﺍﻷﻣﺎﻧﺎﺕ‬ ‫ﲨﻴﻊ‬ ‫ﺫﻛﺮ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺍﻟﻜﻼﻡ‬ ‫ﻓﺎﳒﺮ‬‫ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﺍﻷﺷﺮﻑ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻛﻌﺐ‬ ‫ﻗﺼﺔ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺮﺩ‬ ‫ﻭﻻ‬‫ﻭﻧﺰﻭﻝ‬ ‫ﺑﺪﺭ‬ ‫ﻋﻘﺐ‬}ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻛ‬ُ‫ﺮ‬ُ‫ﻣ‬‫ﹾ‬‫ﺄ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬{‫ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﻗﺮﻳﺒﺎ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺍﻟﻔﺘﺢ‬ ‫ﰲ‬‫ﰲ‬ ‫ﺁﻳﺔ‬ ‫ﻭﺿﻊ‬‫ﻣﻨﻬﺎ‬ ‫ﺍﳌﻘﺼﻮﺩ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺍﳌﻨﺎﺳﺒﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﺸﺘﺮﻁ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻳﺸﺘﺮﻁ‬ ‫ﺇﳕﺎ‬ ‫ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﺳﻨﲔ‬ ‫ﺳﺖ‬ ‫ﻭﺑﻴﻨﻬﻤﺎ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻭﻳﺄﻣﺮ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﻬﺑﺎ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺗﻨﺰﻝ‬ ‫ﻛﺎﻧﺖ‬ ‫ﻭﺍﻵﻳﺎﺕ‬ ‫ﻳﻨﺎﺳﺒﻬﺎ‬ ‫ﻣﻮﺿﻊ‬‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﻠﻢ‬ ‫ﺍﻟﱵ‬ ‫ﺍﳌﻮﺍﺿﻊ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﻮﺿﻌﻬﺎ‬‫ﻣﻮﺍﺿﻌﻬﺎ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬‫ﻛﻞ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻟﺌﻦ‬ ‫ﻳﺴﺄﻟﻪ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺑﻌﺚ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻣﺮﻭﺍﻥ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺼﺤﻴﺢ‬ ‫ﻓﻔﻲ‬ ‫ﺍﻹﺷﻜﺎﻝ‬ ‫ﺇﺯﺍﻟﺔ‬ ‫ﺍﻟﻌﻠﻢ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻓﻮﺍﺋﺪ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬‫ﺍ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﺃﲨﻌﻮﻥ‬ ‫ﻟﻨﻌﺬﺑﻦ‬ ‫ﻣﻌﺬﺑﺎ‬ ‫ﻳﻔﻌﻞ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﳛﻤﺪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺃﺣﺐ‬ ‫ﺃﻭﰐ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﻓﺮﺡ‬ ‫ﺍﻣﺮﺉ‬‫ﻟﻜﺘﺎﺏ‬‫ﺗﻼ‬ ‫ﰒ‬}ُ‫ﻪ‬َ‫ﻧ‬‫ُﻮ‬‫ﻤ‬ُ‫ﺘ‬‫ﹾ‬‫ﻜ‬َ‫ﺗ‬ ‫َﻻ‬‫ﻭ‬ ‫ﹺ‬‫ﺱ‬‫ﱠﺎ‬‫ﻨ‬‫ِﻠ‬‫ﻟ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻨ‬ُ‫ﻨ‬‫ﱢ‬‫ﻴ‬َ‫ﺒ‬ُ‫ﺘ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬ َ‫ﺏ‬‫َﺎ‬‫ﺘ‬ِ‫ﻜ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﺗ‬‫ﹸﻭ‬‫ﺃ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻕ‬‫ﹶﺎ‬‫ﺜ‬‫ِﻴ‬‫ﻣ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹶ‬‫ﺬ‬َ‫ﺧ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ﹾ‬‫ﺫ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬َ‫ﻭ‬{‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺇﱃ‬}‫َﺎ‬‫ﻤ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ُﻮ‬‫ﺣ‬َ‫ﺮ‬‫ﹾ‬‫ﻔ‬َ‫ﻳ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﱠ‬‫ﻦ‬َ‫ﺒ‬َ‫ﺴ‬ْ‫ﺤ‬َ‫ﺗ‬ ‫ﻻ‬‫ﹸﻮﺍ‬‫ﻠ‬َ‫ﻌ‬‫ﹾ‬‫ﻔ‬َ‫ﻳ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬ ‫َﺎ‬‫ﻤ‬‫ﹺ‬‫ﺑ‬ ‫ُﻭﺍ‬‫ﺪ‬َ‫ﻤ‬ْ‫ﺤ‬ُ‫ﻳ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﱡﻮ‬‫ﺒ‬ِ‫ﺤ‬ُ‫ﻳ‬َ‫ﻭ‬ ‫ْﺍ‬‫ﻮ‬َ‫ﺗ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬{
  10. 10. ‫ﺍﻟﻨ‬ ‫ﺳﺄﳍﻢ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﲟﺎ‬ ‫ﺃﺧﱪﻭﻩ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﺭﻭﻩ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻓﺨﺮﺟﻮﺍ‬‫ﺑﻐﲑﻩ‬ ‫ﻭﺃﺧﱪﻭﻩ‬ ‫ﻓﻜﺘﻤﻮﻩ‬ ‫ﺷﻲﺀ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻭﺳﻠﻢ‬‫ﺍﷲ‬ ‫ﺻﻠﻰ‬ ‫ﱯ‬‫ﺍﻧﺘﻬﻰ‬ ‫ﻋﻨﻪ‬ ‫ﺳﺄﳍﻢ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻛﺘﻤﺎﻬﻧﻢ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻭﺗﻮﺍ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﻭﻓﺮﺣﻮﺍ‬ ‫ﺇﻟﻴﻪ‬ ‫ﺑﺬﻟﻚ‬ ‫ﻓﺎﺳﺘﺤﻤﺪﻭﺍ‬ ‫ﻋﻨﻪ‬ ‫ﺳﺄﳍﻢ‬‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﻭﻳﺸﻬﺪ‬‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻋﻢ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﻷﻥ‬ ‫ﻳﻜﻔﻲ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﻣﺮﻭﺍﻥ‬ ‫ﺳﺆﺍﻝ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﺃﺟﺎﺏ‬ ‫ﻭﻣﺎ‬ ‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬" :‫ﺛﻮﰊ‬ ‫ﻛﻼﺑﺲ‬ ‫ﻳﻌﻂ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﲟﺎ‬ ‫ﺍﳌﺘﺸﺒﻊ‬‫ﺯﻭﺭ‬"‫ﳘﺎ‬ ‫ﺇﺫ‬ ‫ﺃﻧﻔﺴﻬﻤﺎ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﳊﻤﺪ‬ ‫ﻭﺣﺐ‬ ‫ﺍﻟﻔﺮﺡ‬ ‫ﻭﳘﺎ‬ ‫ﺍﳌﺬﻛﻮﺭﻳﻦ‬ ‫ﺍﻷﻣﺮﻳﻦ‬ ‫ﺃﺛﺮ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻣﺮﺗﺐ‬ ‫ﺍﻟﻮﻋﻴﺪ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺍﳉﻮﺍﺏ‬ ‫ﻭﺇﳕﺎ‬‫ﻬﻧﻴﺎ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺃﻣﺮﺍ‬ ‫ﺍﻟﺘﻜﻠﻴﻒ‬ ‫ﻬﺑﺎ‬ ‫ﻳﺘﻌﻠﻖ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﻟﱵ‬ ‫ﺍﻟﻄﺒﻴﻌﻴﺔ‬ ‫ﺍﻷﻣﻮﺭ‬ ‫ﻣﻦ‬‫ﻗﻠﺖ‬:‫ﻋﻨ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺿﻲ‬ ‫ﻋﺒﺎﺱ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﳜﻔﻰ‬ ‫ﻻ‬‫ﺗﻔﺴﲑ‬ ‫ﻭﻧﻈﲑﻩ‬ ‫ﺧﺎﺹ‬ ‫ﺑﺎﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺍﳌﺮﺍﺩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺑﲔ‬ ‫ﻟﻜﻨﻪ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺃﻋﻢ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻪ‬‫ﺳﺒﻖ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ‬ ‫ﺑﺎﻟﺸﺮﻙ‬ ‫ﺍﻟﻈﻠﻢ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬.‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬}‫ُﻮﺍ‬‫ﻤ‬ِ‫ﻌ‬‫ﹶ‬‫ﻃ‬ ‫َﺎ‬‫ﻤ‬‫ِﻴ‬‫ﻓ‬ ٌ‫ﺡ‬‫َﺎ‬‫ﻨ‬ُ‫ﺟ‬ ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﺤ‬ِ‫ﻟ‬‫ﱠﺎ‬‫ﺼ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹸﻮﺍ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻤ‬َ‫ﻋ‬َ‫ﻭ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﻨ‬َ‫ﻣ‬‫ﺁ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ َ‫ﺲ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬{‫ﺑﻦ‬ ‫ﻋﺜﻤﺎﻥ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻓﺤﻜﻲ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬‫ﻣﻈ‬‫ﻓﺈﻧﻪ‬ ‫ﻧﺰﻭﳍﺎ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﻋﻠﻴﻬﻤﺎ‬ ‫ﻭﺧﻔﻲ‬‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻬﺑﺬﻩ‬ ‫ﻭﳛﺘﺠﺎﻥ‬ ‫ﻣﺒﺎﺣﺔ‬ ‫ﺍﳋﻤﺮ‬ ‫ﻳﻘﻮﻻﻥ‬ ‫ﻛﺎﻧﺎ‬ ‫ﺃﻬﻧﻤﺎ‬ ‫ﻳﻜﺮﺏ‬ ‫ﻣﻌﺪ‬ ‫ﺑﻦ‬ ‫ﻭﻋﻤﺮﻭ‬ ‫ﻌﻮﻥ‬‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﺑﻄﻮﻬﻧﻢ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻫﻲ‬ ‫ﻣﺎﺗﻮﺍ‬ ‫ﺍﻟﺬﻳﻦ‬ ‫ﺑﺈﺧﻮﺍﻧﻨﺎ‬ ‫ﻛﻴﻒ‬ ‫ﻗﺎﻟﻮﺍ‬ ‫ﺍﳋﻤﺮ‬ ‫ﲢﺮﱘ‬ ‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﻭﻏﲑﻩ‬ ‫ﺍﳊﺴﻦ‬ ‫ﻗﺎﻟﻪ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳝﻨﻊ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺄﻧﺰﻝ‬ ‫ﺭﺟﺲ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺃﺧﱪ‬}‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﹶﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ َ‫ﺲ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬‫ُﻮﺍ‬‫ﻤ‬ِ‫ﻌ‬‫ﹶ‬‫ﻃ‬ ‫َﺎ‬‫ﻤ‬‫ِﻴ‬‫ﻓ‬ ٌ‫ﺡ‬‫َﺎ‬‫ﻨ‬ُ‫ﺟ‬ ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﺤ‬ِ‫ﻟ‬‫ﱠﺎ‬‫ﺼ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹸﻮﺍ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻤ‬َ‫ﻋ‬َ‫ﻭ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﻨ‬َ‫ﻣ‬‫ﺁ‬ َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬{‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬}ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬ْ‫ﺒ‬َ‫ﺗ‬ْ‫ﺭ‬‫ﺍ‬ ِ‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬ِ‫ﺋ‬‫َﺎ‬‫ﺴ‬‫ﹺ‬‫ﻧ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹺ‬‫ﺾ‬‫ِﻴ‬‫ﺤ‬َ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ َ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ َ‫ﻦ‬ْ‫ﺴ‬ِ‫ﺌ‬َ‫ﻳ‬ ‫ِﻲ‬‫ﺋ‬‫ﱠ‬‫ﻼ‬‫َﺍﻟ‬‫ﻭ‬{‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﺸﺮﻁ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﺃﺷﻜﻞ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬‫ﺭﻭﻱ‬ ‫ﺍﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﺑﻴﻨﻪ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﺍﻷﺋﻤﺔ‬ ‫ﺑﻌﺾ‬‫ﻗﺎﻟﻮﺍ‬ ‫ﻧﺎﺳﺎ‬ ‫ﺃﻥ‬:‫ﻗﺪ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺳﻮﻝ‬ ‫ﻳﺎ‬‫ﻓﻬﺬﺍ‬ ‫ﻓﻨﺰﻟﺖ‬ ‫ﻭﺍﻟﻜﺒﺎﺭ؟‬ ‫ﺍﻟﺼﻐﺎﺭ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﳛﻀﻦ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﺍﻟﻼﺋﻲ‬ ‫ﻋﺪﺓ‬ ‫ﻓﻤﺎ‬ ‫ﺍﻷﻗﺮﺍﺀ‬ ‫ﺫﻭﺍﺕ‬ ‫ﻋﺪﺓ‬ ‫ﻋﺮﻓﻨﺎ‬‫ﻣﻌﲎ‬ ‫ﻳﺒﲔ‬}ْ‫ﻢ‬ُ‫ﺘ‬ْ‫ﺒ‬َ‫ﺗ‬ْ‫ﺭ‬‫ﺍ‬ ِ‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬{‫ﺣﻜﻤﻬﻦ‬ ‫ﻓﻬﺬﺍ‬ ‫ﻳﻌﺘﺪﺩﻥ‬ ‫ﻛﻴﻒ‬ ‫ﻭﺟﻬﻠﺘﻢ‬ ‫ﺣﻜﻤﻬﻦ‬ ‫ﻋﻠﻴﻜﻢ‬ ‫ﺃﺷﻜﻞ‬ ‫ﺇﻥ‬ ‫ﺃﻱ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬}‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ُ‫ﻪ‬ْ‫ﺟ‬َ‫ﻭ‬ ‫ﱠ‬‫ﻢ‬‫ﹶ‬‫ﺜ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫ﱡﻮﺍ‬‫ﻟ‬َ‫ﻮ‬ُ‫ﺗ‬ ‫َﺎ‬‫ﻤ‬َ‫ﻨ‬ْ‫ﻳ‬‫ﹶ‬‫ﺄ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ُ‫ﺏ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﻐ‬َ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫َﺍ‬‫ﻭ‬ ُ‫ﻕ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﺸ‬َ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ِ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻟ‬َ‫ﻭ‬ِ‫ﻪ‬{‫ﺃﻥ‬ ‫ﻻﻗﺘﻀﻰ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﻣﺪﻟﻮﻝ‬ ‫ﺗﺮﻛﻨﺎ‬ ‫ﻟﻮ‬ ‫ﻓﺈﻧﺎ‬‫ﺳﺒﺒﻬﺎ‬ ‫ﻳﻌﻠﻢ‬ ‫ﺣﱴ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻣﺮﺍﺩ‬ ‫ﻳﻔﻬﻢ‬ ‫ﻓﻼ‬ ‫ﺍﻹﲨﺎﻉ‬ ‫ﺧﻼﻑ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺣﻀﺮﺍ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺳﻔﺮﺍ‬ ‫ﺍﻟﻘﺒﻠﺔ‬ ‫ﺍﺳﺘﻘﺒﺎﻝ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﳚﺐ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﳌﺼﻠﻲ‬‫ﺑﻪ‬ ‫ﺗﻮﺟﻬﺖ‬ ‫ﺣﻴﺚ‬ ‫ﺍﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﻣﻜﺔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻣﺴﺘﻘﺒﻞ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬ ‫ﺭﺍﺣﻠﺘﻪ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻭﺳﻠﻢ‬ ‫ﻋﻠﻴﻪ‬ ‫ﺻﻠﻰ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺻﻠﻰ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﻭﺫﻟﻚ‬‫ﺍﳌﺮ‬ ‫ﻫﻮ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻓﻌﻠﻢ‬‫ﺍﺩ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻭﻣﻦ‬}‫ﹰ‬‫ﺍ‬ّ‫ﻭ‬ُ‫ﺪ‬َ‫ﻋ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻛ‬ِ‫ﺩ‬‫ْﻻ‬‫ﻭ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬َ‫ﻭ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬‫ﹺ‬‫ﺟ‬‫َﺍ‬‫ﻭ‬ْ‫ﺯ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬{‫ﻓﻤﻨﻌﻬﻢ‬ ‫ﻟﻠﺠﻬﺎﺩ‬ ‫ﺍﳋﺮﻭﺝ‬ ‫ﺃﺭﺍﺩﻭﺍ‬ ‫ﻗﻮﻣﺎ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻧﺰﻭﳍﺎ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﺍﳌﺆﺍﺧﺬﺓ‬ ‫ﻭﺗﺮﻙ‬ ‫ﺍﻟﺮﲪﺔ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻳﺪﻝ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺑﻘﻴﺘﻬﺎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺃﻧﺰﻝ‬ ‫ﰒ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺄﻧﺰﻝ‬ ‫ﻭﺃﻭﻻﺩﻫﻢ‬ ‫ﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻢ‬}‫ﹸﻮﺍ‬‫ﻔ‬ْ‫ﻌ‬َ‫ﺗ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬َ‫ﻭ‬َ‫ﺗ‬َ‫ﻭ‬‫ُﻮﺍ‬‫ﺤ‬‫ﹶ‬‫ﻔ‬ْ‫ﺼ‬َ‫ﺗ‬َ‫ﻭ‬ٌ‫ﻢ‬‫ِﻴ‬‫ﺣ‬َ‫ﺭ‬ ٌ‫ﺭ‬‫ﹸﻮ‬‫ﻔ‬‫ﹶ‬‫ﻏ‬ َ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺈ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬ ‫ُﻭﺍ‬‫ﺮ‬ِ‫ﻔ‬ْ‫ﻐ‬{‫ﻓﺼﻞ‬:‫ﻣﻜﺮﺭﺍ‬ ‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻓﻴﻤﺎ‬‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺍﻟﻔﺎﲢﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﻭﻫﺬﺍ‬ ‫ﻧﺴﻴﺎﻧﻪ‬ ‫ﺧﻮﻑ‬ ‫ﺳﺒﺒﻪ‬ ‫ﺣﺪﻭﺙ‬ ‫ﻋﻨﺪ‬ ‫ﺑﻪ‬ ‫ﻭﺗﺬﻛﲑﺍ‬ ‫ﻟﺸﺄﻧﻪ‬ ‫ﺗﻌﻈﻴﻤﺎ‬ ‫ﻣﺮﺗﲔ‬ ‫ﺍﻟﺸﻲﺀ‬ ‫ﻳﻨﺰﻝ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﰲ‬ ‫ﺛﺒﺖ‬ ‫ﻭﻛﻤﺎ‬ ‫ﺑﺎﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﻭﺃﺧﺮﻯ‬ ‫ﲟﻜﺔ‬ ‫ﻣﺮﺓ‬ ‫ﻣﺮﺗﲔ‬‫ﺃﺻ‬ ‫ﺭﺟﻼ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﻨﻬﺪﻱ‬ ‫ﻋﺜﻤﺎﻥ‬ ‫ﺃﰉ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺼﺤﻴﺤﲔ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﻓﺄﺗﻰ‬ ‫ﻗﺒﻠﺔ‬ ‫ﺍﻣﺮﺃﺓ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺎﺏ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺄﻧﺰﻝ‬ ‫ﻓﺄﺧﱪﻩ‬}ِ‫ﺕ‬‫ﹶﺎ‬‫ﺌ‬‫ﱢ‬‫ﻴ‬‫ﱠ‬‫ﺴ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﻦ‬ْ‫ﺒ‬ِ‫ﻫ‬‫ﹾ‬‫ﺬ‬ُ‫ﻳ‬ ِ‫ﺕ‬‫َﺎ‬‫ﻨ‬َ‫ﺴ‬َ‫ﺤ‬‫ﹾ‬‫ﻟ‬‫ﺍ‬ ‫ﱠ‬‫ﻥ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬ ‫ﹺ‬‫ﻞ‬ْ‫ﻴ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﻦ‬ِ‫ﻣ‬ ‫ﹰ‬‫ﺎ‬‫ﹶﻔ‬‫ﻟ‬ُ‫ﺯ‬َ‫ﻭ‬ ‫ﹺ‬‫ﺭ‬‫َﺎ‬‫ﻬ‬‫ﱠ‬‫ﻨ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹺ‬‫ﻲ‬‫ﹶ‬‫ﻓ‬َ‫ﺮ‬‫ﹶ‬‫ﻃ‬‫ﹶ‬‫ﺓ‬‫ﱠﻼ‬‫ﺼ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹺ‬‫ﻢ‬ِ‫ﻗ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬َ‫ﻭ‬{‫ﺇﱄ‬ ‫ﺍﻟﺮﺟﻞ‬ ‫ﻓﻘﺎﻝ‬‫ﻭﺍ‬ ‫ﺍﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻓﻬﺬﺍ‬ ‫ﺃﻣﱵ‬ ‫ﳉﻤﻴﻊ‬ ‫ﺑﻞ‬ ‫ﻫﺬﺍ؟ﻓﻘﺎﻝ‬‫ﺍﻟﻴﺴﺮ‬ ‫ﺃﺑﻮ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻏﲑﻩ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺍﻟﺘﺮﻣﺬﻱ‬ ‫ﺫﻛﺮ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻟﺮﺟﻞ‬‫ﻣﺮﺓ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﻣﺮﺓ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﻷﻬﻧﺎ‬ ‫ﺇﺷﻜﺎﻝ‬ ‫ﻭﻻ‬ ‫ﺫﻛﺮﻧﺎ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﺍﳊﺪﻳﺚ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﺑﻌﻀﻬﻢ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺃﺷﻜﻞ‬ ‫ﻭﳍﺬﺍ‬ ‫ﺑﺎﻻﺗﻔﺎﻕ‬ ‫ﻣﻜﻴﺔ‬‫ﻫﻮﺩ‬ ‫ﻭﺳﻮﺭﺓ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺴﻌﻮﺩ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﺼﺤﻴﺤﲔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻣﺜﻠﻪ‬}‫ﹺ‬‫ﺡ‬‫ﱡﻭ‬‫ﺮ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﹺ‬‫ﻦ‬َ‫ﻋ‬ َ‫ﻚ‬َ‫ﻧ‬‫ﹶﻟﻮ‬‫ﺄ‬ْ‫ﺴ‬َ‫ﻳ‬َ‫ﻭ‬{‫ﺍﻟﺮﻭﺡ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ‬ ‫ﺳﺄﻟﻪ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬
  11. 11. ‫ﺳﻮﺭﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﻣﻌﻠﻮﻡ‬ ‫ﺍﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﻫﻮ‬}‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫َﺎ‬‫ﺤ‬ْ‫ﺒ‬ُ‫ﺳ‬{‫ﻭﻋﻦ‬ ‫ﺍﻟﻘﺮﻧﲔ‬ ‫ﺫﻱ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﺳﺄﻟﻮﻩ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﳌﺸﺮﻛﲔ‬ ‫ﻓﺈﻥ‬ ‫ﺑﺎﻻﺗﻔﺎﻕ‬ ‫ﻣﻜﻴﺔ‬ ‫ﻭﻫﻲ‬‫ﻣﻮﺿﻌﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺑﺴﻂ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺍﳉﻮﺍﺏ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺄﻧﺰﻝ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻳﺴﺄﻟﻮﻩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺃﻣﺮﻭﻫﻢ‬ ‫ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ‬ ‫ﻭﺃﻥ‬ ‫ﲟﻜﺔ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬ ‫ﻗﻴﻞ‬ ‫ﺍﻟﻜﻬﻒ‬ ‫ﺃﻫﻞ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﺭﺩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻛﺬﻟﻚ‬}ٌ‫ﺪ‬َ‫ﺣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ َ‫ﻮ‬ُ‫ﻫ‬ ‫ﹾ‬‫ﻞ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬{‫ﺟﻮﺍ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬‫ﺑﺎﳌﺪﻳﻨﺔ‬ ‫ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ‬ ‫ﻷﻫﻞ‬ ‫ﺟﻮﺍﺏ‬ ‫ﻭﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﲟﻜﺔ‬ ‫ﻟﻠﻤﺸﺮﻛﲔ‬ ‫ﺏ‬‫ﻓﻘﺎﻝ‬ ‫ﺍﻟﺸﻬﺎﺩﺓ‬ ‫ﻋﻦ‬ ‫ﻭﺗﻠﻜﺄ‬ ‫ﺍﻟﻮﻓﺎﺓ‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ‬‫ﺃﺑﺎ‬ ‫ﺣﻀﺮﺕ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﳌﺴﻴﺐ‬ ‫ﺣﺪﻳﺚ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﻟﺼﺤﻴﺤﲔ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻭﺭﺩ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻭﻛﺬﻟﻚ‬:‫ﺍﷲ‬ ‫ﺭﺳﻮﻝ‬َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬" :‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﻟﻚ‬ ‫ﻷﺳﺘﻐﻔﺮﻥ‬ ‫ﻭﺍﷲ‬"‫ﺍﷲ‬ ‫ﻓﺄﻧﺰﻝ‬}َ‫ﻦ‬‫ِﻳ‬‫ﺬ‬‫ﱠ‬‫ﻟ‬‫َﺍ‬‫ﻭ‬ ‫ﱢ‬‫ﻲ‬‫ﹺ‬‫ﺒ‬‫ﱠ‬‫ﻨ‬‫ِﻠ‬‫ﻟ‬ ‫ﹶ‬‫ﻥ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬ ‫َﺎ‬‫ﻣ‬‫ُﻭﺍ‬‫ﺮ‬ِ‫ﻔ‬ْ‫ﻐ‬َ‫ﺘ‬ْ‫ﺴ‬َ‫ﻳ‬ ‫ﹾ‬‫ﻥ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﻨ‬َ‫ﻣ‬‫ﺁ‬‫َﻰ‬‫ﺑ‬ْ‫ﺮ‬‫ﹸ‬‫ﻗ‬ ‫ِﻲ‬‫ﻟ‬‫ﹸﻭ‬‫ﺃ‬ ‫ُﻮﺍ‬‫ﻧ‬‫ﹶﺎ‬‫ﻛ‬ ْ‫ﻮ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬َ‫ﻭ‬ َ‫ﲔ‬ِ‫ﻛ‬‫ﹺ‬‫ﺮ‬ْ‫ﺸ‬ُ‫ﻤ‬‫ﹾ‬‫ﻠ‬ِ‫ﻟ‬{‫ﻃﺎﻟﺐ‬ ‫ﺃﰉ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﷲ‬ ‫ﻭﺃﻧﺰﻝ‬}َ‫ﺖ‬ْ‫ﺒ‬َ‫ﺒ‬ْ‫ﺣ‬‫ﹶ‬‫ﺃ‬ ْ‫ﻦ‬َ‫ﻣ‬ ‫ِﻱ‬‫ﺪ‬ْ‫ﻬ‬َ‫ﺗ‬ ‫ﻻ‬ َ‫ﻚ‬‫ﱠ‬‫ﻧ‬‫ﹺ‬‫ﺇ‬{‫ﺁﺧﺮ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻭﻫﺬﻩ‬‫ﺑﺮﺍﺀﺓ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺃﺧﲑﺍ‬ ‫ﻭﺟﻌﻠﺖ‬ ‫ﺃﺧﺮﻯ‬ ‫ﺑﻌﺪ‬ ‫ﻣﺮﺓ‬ ‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﺃﻬﻧﺎ‬ ‫ﻓﻴﻤﻜﻦ‬ ‫ﲟﻜﺔ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬ ‫ﻃﺎﻟﺐ‬ ‫ﺃﰊ‬ ‫ﻭﻣﻮﺕ‬ ‫ﺑﺎﻻﺗﻔﺎﻕ‬ ‫ﺍﻷﻣﺮ‬‫ﰲ‬ ‫ﻭﺍﳊﻜﻤﺔ‬‫ﻳﺘﻀﻤﻨﻬﺎ‬ ‫ﻣﺎ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﻗﺒﻞ‬ ‫ﻧﺰﻝ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﺁﻳﺔ‬ ‫ﻧﺰﻭﻝ‬ ‫ﺗﻘﺘﻀﻰ‬ ‫ﺣﺎﺩﺛﺔ‬ ‫ﺃﻭ‬ ‫ﺳﺆﺍﻝ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺳﺒﺐ‬ ‫ﳛﺪﺙ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺃﻧﻪ‬ ‫ﻛﻠﻪ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬‫ﺣﻮﺍﺩﺙ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﳛﺪﺙ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﻭﺍﻟﻌﺎﱂ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﺗﺘﻀﻤﻦ‬ ‫ﻭﺑﺄﻬﻧﺎ‬ ‫ﻬﺑﺎ‬ ‫ﳍﻢ‬ ‫ﺗﺬﻛﲑﺍ‬ َ‫ﻢ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬َ‫ﺳ‬َ‫ﻭ‬ ِ‫ﻪ‬ْ‫ﻴ‬‫ﹶ‬‫ﻠ‬َ‫ﻋ‬ ُ‫ﻪ‬‫ﱠ‬‫ﻠ‬‫ﺍﻟ‬ ‫ﱠﻰ‬‫ﻠ‬َ‫ﺻ‬ ‫ﺍﻟﻨﱯ‬ ‫ﺇﱃ‬ ‫ﺑﻌﻴﻨﻬﺎ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﻓﺘﺆﺩﻯ‬‫ﺍﻟﻮﺍﻗﻌﺔ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﺗﺘﻀﻤﻦ‬ ‫ﻭﺁﻳﺎﺕ‬ ‫ﺃﺣﺎﺩﻳﺚ‬ ‫ﻓﻴﺘﺬﻛﺮ‬‫ﻟﺬﻟﻚ‬ ‫ﺣﻔﻈﻪ‬ ‫ﻣﻊ‬ ‫ﻗﺒﻞ‬ ‫ﺍﳊﺎﺩﺛﺔ‬ ‫ﺗﻠﻚ‬ ‫ﻟﻪ‬ ‫ﺧﻄﺮﺕ‬ ‫ﺗﻜﻦ‬ ‫ﱂ‬ ‫ﻭﺇﻥ‬‫ﺍﻟﻨﺺ‬‫ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ‬ ‫ﻋﺎﺩﺓ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻋﺮﻑ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬ ‫ﻻﺳﻴﻤﺎ‬ ‫ﺍﻟﺒﺎﺏ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻗﺪ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻟﻨﺰﻭﻝ‬ ‫ﻣﺘﻌﺪﺩﺓ‬ ‫ﺃﺳﺒﺎﺏ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﺍﳌﻔﺴﺮﻭﻥ‬ ‫ﻳﺬﻛﺮﻩ‬ ‫ﻭﳑﺎ‬‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬‫ﻧﺰﻟﺖ‬ ‫ﻗﺎﻝ‬ ‫ﺇﺫﺍ‬ ‫ﺃﺣﺪﻫﻢ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻭﺍﻟﺘﺎﺑﻌﲔ‬‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻻ‬ ‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬ ‫ﺗﺘﻀﻤﻦ‬ ‫ﺍﻵﻳﺔ‬ ‫ﻫﺬﻩ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﺑﺬﻟﻚ‬ ‫ﻳﺮﻳﺪ‬ ‫ﻓﺈﻧﻪ‬ ‫ﻛﺬﺍ‬ ‫ﰲ‬‫ﳚﻌﻠﻮﻥ‬ ‫ﺍﶈﺪﺛﲔ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻭﲨﺎﻋﺔ‬ ‫ﻧﺰﻭﳍﺎ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻛﺎﻥ‬‫ﺗﻌﺎﱃ‬ ‫ﻗﻮﻟﻪ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻋﻤﺮ‬ ‫ﺍﺑﻦ‬ ‫ﻗﻮﻝ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﻛﻤﺎ‬ ‫ﺍﳌﺴﻨﺪ‬ ‫ﺍﳌﺮﻓﻮﻉ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬}ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻜ‬‫ﹶ‬‫ﻟ‬ ‫ﹲ‬‫ﺙ‬ْ‫ﺮ‬َ‫ﺣ‬ ْ‫ﻢ‬‫ﹸ‬‫ﻛ‬ُ‫ﺅ‬‫َﺎ‬‫ﺴ‬‫ﹺ‬‫ﻧ‬{.‫ﰲ‬ ‫ﻳﺪﺧﻠﻪ‬ ‫ﻓﻠﻢ‬ ‫ﺃﲪﺪ‬ ‫ﺍﻹﻣﺎﻡ‬ ‫ﻭﺃﻣﺎ‬‫ﺍﳊﻜﻢ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﺍﻻﺳﺘﺪﻻﻝ‬ ‫ﺟﻨﺲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻓﻬﻮ‬ ‫ﻭﺑﺎﻟﺘﺄﻭﻳﻞ‬ ‫ﺑﺎﻻﺳﺘﺪﻻﻝ‬ ‫ﻳﻘﺎﻝ‬ ‫ﳑﺎ‬ ‫ﻫﺬﺍ‬‫ﻭﺟﻌﻠﻮﺍ‬ ‫ﻭﻏﲑﻩ‬ ‫ﻣﺴﻠﻢ‬ ‫ﻭﻛﺬﻟﻚ‬ ‫ﺍﳌﺴﻨﺪ‬‫ﺑﺎﻵﻳﺔ‬‫ﻭﻗﻊ‬ ‫ﳌﺎ‬ ‫ﺍﻟﻨﻘﻞ‬ ‫ﺟﻨﺲ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻻ‬‫ﻓﺼﻞ‬:‫ﺍﻟﺼﻴﻐﺔ‬ ‫ﻭﻋﻤﻮﻡ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﺧﺼﻮﺹ‬‫ﺍﳍﻤﺰﺓ‬ ‫ﺳﻮﺭﺓ‬ ‫ﻧﻔﺲ‬ ‫ﰲ‬ ‫ﺍﻟﺰﳐﺸﺮﻱ‬ ‫ﻭﻗﺎﻝ‬ ‫ﺍﻟﻠﻔﻆ‬ ‫ﺑﻌﻤﻮﻡ‬ ‫ﺍﻟﻌﱪﺓ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﻋﻠﻰ‬ ‫ﻟﻴﻨﺒﻪ‬ ‫ﻋﺎﻣﺔ‬ ‫ﻭﺍﻟﺼﻴﻐﺔ‬ ‫ﺧﺎﺻﺎ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﻭﻗﺪ‬‫ﺑﺎﻟﻮﺍﺭ‬ ‫ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﺾ‬ ‫ﳎﺮﻯ‬ ‫ﺟﺎﺭﻳﺎ‬ ‫ﻭﻟﻴﻜﻮﻥ‬ ‫ﺍﻟﻘﺒﻴﺢ‬ ‫ﺫﻟﻚ‬‫ﺑﺎﺷﺮ‬ ‫ﻣﻦ‬ ‫ﻛﻞ‬‫ﻟﻴﺘﻨﺎﻭﻝ‬ ‫ﻋﺎﻣﺎ‬ ‫ﻭﺍﻟﻮﻋﻴﺪ‬ ‫ﺧﺎﺻﺎ‬ ‫ﺍﻟﺴﺒﺐ‬ ‫ﻳﻜﻮﻥ‬ ‫ﺃﻥ‬ ‫ﳚﻮﺯ‬‫ﺀ¾F

×