• Like
أثر استخدام الحاسوب في تدريس الرياضيات على تحصيل
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

أثر استخدام الحاسوب في تدريس الرياضيات على تحصيل

  • 16,362 views
Uploaded on

 

  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
No Downloads

Views

Total Views
16,362
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
1

Actions

Shares
Downloads
129
Comments
2
Likes
2

Embeds 0

No embeds

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
    No notes for slide

Transcript

  • 1. أثر استخدام الحاسوب في تدريس الرياضيات على تحصيل طلاب الصف الثاني الابتدائي د . سعد بن عبد الرحمن الدايل قسم تقنيات التعليم كلية المعلمين بالرياض اشراف الدكتور : وجيه ظاهر اعداد الطالب : اكرم جرار
  • 2. خلفية الدراسة و اطارها النظري :-
    • تتسارع ثورة التقدم العلمي الهائل في نظم المعلومات و تكنولوجيا الاتصالات التي توفرها شبكات المعلومات والانترنت في جميع مجالات الحياه والانشطة البشرية كافة مما سهل عملية الاتصال والتواصل، وتبادل المعلومات و الخبرات بين جميع أقطار العالم ، يعود الفضل في ذلك لتقدم تكنولوجيا الحاسوب الذي قصّر المسافات ، و سهّل الاتصالات ، واختصار الوقت .
    • ان الثورة التكنولوجية التي دخلت في معظم انماط الحياة جعلت المهتمين في التربية والتعليم اعادة النظر في النظم التربوية حتى تجد التكنولوجيا مكانتها في الانظمة التربوية الجديدة وتسهم في تزويد المتعلم بقدر من المعرفة والمهارات الضرورية التي تنمي تفكيره وكان من بين وسائل التكنولوجيا الحديثة استخدام الحاسوب في عملية التعليم بوصفه تقنية و اسلوبا حديثا في التعلم .
  • 3.
    • كما ويعتبر الحاسوب عاملا من العوامل المساعدة للتعليم اذ يهيئ الفرصة للطالب كي يتعلم وفق خصائصه وبيئة التعلم ويمكن الطالب من التعلم حسب سرعة استيعابه ، وتزود طريقة التعلم باستخدام الحاسوب المتعلمين بمهارات رسم الاشكال الهندسية وتصميمها وفق اسس علمية ويتم ذلك في بيئة مريحة وممتعة اثناء تعلم الرياضيات وكذلك يتيح الحاسوب للمتعلم التنقل بين مكونات المادة التعليمية المحوسبة حسب رغبته والتفاعل معها بسرعة وبدقة مما يقلل الزمن اللازم لاستخدام المعرفة الرياضية باستخدام الحاسوب .
    • كما وان التقدم العلمي والتكنولوجي يرتبط بالحاسوب وثقافتة ارتباطا وثيقا ، كما وهيئ الحاسوب مرونة عالية في الاستخدام والتوظيف في مجالات الحياة كافة وبخاصة في التعلم والتعليم، كما وأكد ذلك جملة من الدراسات العربية والاجنبية التي تناولت اثر استخدام الحاسوب في التحصيل الدراسي واتجاهات الطلبة
  • 4.
    • نحوه ، فقد أكد صبح و العجلوني (2003) في دراستهما حول أثر استخدام الحاسوب في تدريس الرياضيات لطلبة الصف الأول ثانوي العلمي في المدارس الأردنية ، اذ دلت نتائج الدراسة على وجود فروق دالة احصائيا عند مستوى الدلالة ( α =0.05) في تحصيل الطلبة في الرياضيات تعزى الى طريقة التدريس لصالح المجموعة التجريبية ، ووجد ان هناك فرقا دالا احصائيا في اتجاهات الطلبة نحو استخدام الحاسوب في مجموعتي الدراسة لصالح المجموعة التجريبية .
    • أما أبو ريا (1992) فقد اشارت دراسته حول استخدام استراتيجية التعلم باللعب المنفذة من خلال الحاسوب في اكتساب مهارات العمليات الحسابية الاربعة لطلبة الصف السادس الاساسي في المدارس الخاصة الاردنية في عمان الى وجود فروق ذات دلالة احصائية في التحصيل المباشر لافراد عينة الدراسة في المهارات الحسابية الاربعة تعزى الى استراتيجة التعلم باللعب المنفذة من خلال الحاسوب
  • 5.
    • ويرى الفار(1994) ان البيئة التي يوفرها الحاسوب اثناء عملية التعلم والتعليم من حيث التواصل والتفاعل بين المتعلمين يوفر اتجاهات ايجابية لديهم نحو الحاسوب بوصفه وسيلة تعليمية من جهة ،ونحو المواد التي يدرسونها من جهة اخرى ،مما يزيد من دافعيتهم للتعلم ، ومن ثم يزداد تحصيلهم العلمي في الرياضيات، كما ان اتجاهات الطالب نحو استخدام الحاسوب بوصفه وسيلة تعليمية تؤثر الى حد بعيد في مدى كفاءة البرنامج التعليمي المحوسب وفاعليته .
    • وأجرى الفار(1994) دراسة هدفت الى معرفة أثر استخدام الحاسوب في تدريب الطلاب على اساسيات الرياضيات ، و تطوير مهارات حل المسألة لديهم ، واتجاهاتهم نحو الرياضيات وقد أظهرت نتائج الدراسة ان الحاسوب عمل في تسهيل التعليم وتبسيطة ،ومن ثم ادى الى زيادة تحصيل الطلبة في مادة الرياضيات ،كما نمى الاتجاهات الايجابية نحو الرياضبات .
  • 6. مشكلة الدراسة :-
    • على الرغم من تأكيد المدرسين و التربويين على أهمية اكتساب الطلبة للمهارات الاساسية في الرياضيات ، نجد أن هناك قصورا ظاهرا في اكتسابها ، اذ لا يزال هناك ضعف في اكتساب مهارات العمليات الحسابية ( الجمع، الطرح، الضرب القسمة ) لطلبة الصف الثاني الابتدائي ، مما يسهم في تشكيل النظرة السلبية لدى الطلبة نحو الرياضيات ،ولا يشجع الطلبة على المشاركة والتفاعل مع المحتوى التعليمي ،ولا تثير دافعيتهم لمتابعة الدراسة ، لهذا سعت هذه الدراسة الى استقصاء أثر استخدام واستراتيجية التعلم من خلال الحاسوب في اكتساب مهارات العمليات الحسابية ( الجمع، الطرح، الضرب ) لطلبة الصف الثاني الابتدائي في معهد العاصمة النموذجي بمدينة الرياض .
  • 7. أسئلة الدراسة :-
    • تحاول هذه الدراسة الاجابة عن سؤالين هما :-
    • 1- هل توجد فروق في التحصيل المباشر (الآني) لأفراد عينة الدراسة في مهارات الحساب الثلاث (الجمع، الطرح، الضرب) تعزى الى طريقة التعلم بالحاسوب ؟
    • 2- هل توجد فروق في التحصيل المؤجل (الاحتفاظ) لأفراد عينة الدراسة في مهارات الحساب الثلاث (الجمع، الطرح، الضرب) تعزى الى تعزى الى طريقة التعلم بالحاسوب ؟
  • 8. التعريفات الاجرائية :-
    • استراتيجة التعلم بالحاسوب : هي تقنية حديثة ، يستخدم الطلبة فيها الحاسوب وسيلة تعليمية لأغراض هذه الدراسة فهي برمجية من انتاج مكتب التربية العربي لدول الخليج لمادة الرياضيات .
    • التحصيل المباشر : هو انجاز المتعلم المقدر بدرجات على اختبار تحصيل في المهارات الحسابية الثلاث اعده الباحث ،طبقه مباشرة بعد تدريب أفراد عينة الدراسة على المهارات الحسابية .
    • التحصيل المؤجل : هو انجاز المتعلم المقدر بدرجات على اختبار تحصيل في المهارات الحسابية الثلاث اعده الباحث ،طبقه بعد ثلاثة اسابيع من الانتهاء من تدريب أفراد عينة الدراسة على المهارات الحسابية .
  • 9. حدود الدراسة و محدداتها :-
    • تتحدد هذه الدراسة بما يلي :-
    • 1- اقتصرت هذه الدراسة على عينة من طلبة الصف الثاني الابتدائي في معهد العاصمة النموذجي بمدينة الرياض وعليه فقد افترض الباحث ،ولأمور تتعلق باغراض الدراسة ان بيئات المدارس في الرياض متشابهة الى حد ما .
    • 2- اقتصرت عينة الدراسة على صف واحد هو الصف الثاني الابتدائي ،وعلى موضوع واحد في الرياضيات هو مهارات الحساب الثلاث ( الجمع، الطرح، الضرب ) .
    • 3- اعتمدت الدراسة على اختبار تحصيل من اعداد الباحث وتطويره . وعليه تحدد نتائج الدراسة بطبيعة بنود الاختبار ومدى صدقها ومستواها للموضوع المراد قياسه .
    • 4- تناولت الدراسة استراتيجة تعلم واحده هي : التعلم بمساعدة الحاسوب .
    • 5- لم تتطرق هذه الدراسة الى أثر متغير الجنس ( ذكر ، أنثى ) بسبب الظروف الاجتماعية في المملكة العربية السعودية .
    • بناءا على ما سبق ينبغي النظر الى نتائج هذه الدراسة في سياق المحددات آنفة الذكر عند تعميم نتائجها
  • 10. أهمية الدراسة :-
    • لما كان مبحث الرياضيات مرتبط بالحياة العامة ، فقد استقطب أعدادا كبيرة من الباحثين بأهداف متعددة مرتبطة به ،فظاهرة الضعف في الرياضيات كانت وما زالت مقلقة للعديد من أولياء الامور و التربويين .
    • و اذا كانت الحاجة الى مثل هذه الدراسة قائمة في كل مراحل التعليم فانها في مرحلة التعليم الابتدائي و خاصة مرحلة التعليم الابتدائي ( الأول، الثاني ) تبدو أكثر أهمية ففي هذه المرحلة يبدأ تعليم المهارات و المعارف الاساسية ، تبدأ اتجاهات المتعلمين بالتشكل نحو مختلف المواد الدراسية ، عليه يكون أي خطأ يرتكب في هذه المرحلة دون معالجة في حينه من الصعب معالجة في السنوات الاحقة . ونظرا لما تتصف به استراتيجة التعلم بالحاسوب من قدرة على جعل المتعلم نشطا و فاعلا أثناء اكتسابه الحقائق والمهارات و العمليات ، بالاضافة الى ندرة الدراسات بالسعودية حول هذا الموضوع ، لهذا اصبحت ثمة حاجة حقيقية لاستقصاء أثر استخدام الحاسوب في اكتساب مهارات العمليات الحسابية لطلبة الصف الثاني الابتدائي .
  • 11. الطريقة و الاجراءات :-
    • مجتمع الدراسة :- تكون مجتمع الدراسة من طلبة الصف الثاني الابتدائي في معهد العاصمة النموذجي وعددهم (183) طالب يتوزعون على (8) صفوف .
    • عينة الدراسة :- تكونت عينة من شعبتين تم اختيارهما بالطريقة العشوائية البسيطة المنتظمة ، و عددهم (40) طالب تم تقسيمهم الى مجموعتين عشوائيا .
    • 1- المجموعة الضابطة وعددهم (19) طالبا .
    • 2- المجموعة التجريبية و عددهم (21) طالبا .
  • 12. أدوات الدراسة :-
    • استخدم الباحث أداتين للدراسة هما :-
    • 1- البرنامج التعليمي المحوسب : يتضمن البرنامج عرضا لأمثلة وتدريبات على عمليات الجمع و الطرح وهو من انتاج مكتب التربية العربي لدول الخليج . وقد تم التحقق من مدى مناسبة هذا البرنامج لتعليم طلاب الصف الثاني الابتدائي بواسطة المكتب العربي لدول الخليج ، اضافة الى عرض الباحث لهذا البرنامج على مختص في كلية المعلمين بالرياض يحمل درجة الدكتوراة في استخدام الحاسوب في التعليم ، وثمانية من المعلمين الذين يدرسون مبحث الرياضيات قي مدارس مختلفة ، وخمسة من معلمي الحاسوب في المدارس الذين قدموا التوجيهات الضرورية التي اسهمت في تنفيذ هذا البرنامج .
  • 13.
    • 2- الاختبار التحصيلي : بعد تحليل محتوى وحدة الدراسة المراد تعليمها تم بناء اختبار تحصيلي في المهارات الحسابية الثلاث ضمن منهاج الصف الثاني الابتدائي واعتمد في صدق الاختبار من خلال ما قام به الباحث في بناء الاختبار ، اذ عرضت فقراته على عدد من المحكمين من أعضاء هيئة التدريس في كلية المعلمين بالرياض ، كما عرضت أيضا على مشرفين تربويين ، ومعلمين يقومون بتدريس مادة الرياضيات لطلبة الصف الثاني الابتدائي . وطلب منهم ابداء رأيهم في مدى مناسبة فقرات الاختبار لمستوى الصف الذي وضعت له ،كما طلب منهم ان يبينوا مدى مطابقة الفقرات لأهداف الدراسة وقد ابدى المحكمون بعض الملاحظات ، وتم اجراء التعديلات اللازمة بما يتفق و توصيات المحكمين . وقد طبق بصورته النهائية على عينة مؤلفة من (21) طالب من غير أفراد عينة الدراسة من أجل ايجاد الثبات بطريفة اعادة الاختبار بفاصل زمني مقداره سبعة ايام وتم استخراج معمل ارتباط بيرسون فكانت قيمته (0.90) وقد عدت هذه الدرجة مناسبة لأغراض الدراسة .
  • 14. اجراءات تطبيق الدراسة :-
    • أجريت الدراسة في الفصل الثاني للعام الدراسي (1424-1425 ه ) بعد ان درب معلم الحاسوب في معهد العاصمة النموذجي طلاب الصف الثاني الابتدائي على كيفية استخدام بشكل عام ، والبرنامج المعد بشكل خاص ، وقد استعان الباحث بمدرس الرياضيات في المعهد الذي قام بإجراء اختبار قبلي لجميع أفراد عينة الدراسة ، ثم قسم الطلبة بشكل عشوائي الى مجموعتين ، وبدأ تدريب أفراد المجموعة التجريبية على المهارات الحسابية من خلال البرنامج المحوسب ، بمعدل حصة يوميا ،ولمدة اسبوعين متتاليين في مختبر الحاسوب في المعهد وبإشراف الباحث .
    • اما المجموعة الضابطة فقد تم الاتفاق مع مدرس الرياضيات في المعهد على تدريبها بمعدل حصة يوميا ،ولمدة اسبوعين على مهارات العمليات الحسابية الثلاث بالطريقة الاعتيادية داخل الصف .
    • وفي نهاية التدريب ، طبق اختبار التحصيل البعدي على أفراد عينة الدراسة لقياس مدى التحصيل المباشر عندهم ، وبعد ثلاثة اسابيع ، أعيد تطبيق الاختبار البعدي على جميع أفراد عينة الدراسة ،لقياس مدى التحصيل المؤجل لديهم .
  • 15. المعالجة الاحصائية :-
    • بعد تطبيق اجراءات الدراسة و تنفيذها ، تم استخراج المتوسطات الحسابية ، و الانحرافات المعيارية ، و النسب المئوية للعلامات الكلية لأفراد عينة الدراسة .
  • 16. نتائج الدراسة :-
    • نتائج السؤال الأول :-
    • ينصص السؤال الأول على : هل توجد فروق في التحصيل المباشر ( الآني ) لأفراد عينة الدراسة في مهارات الحساب الثلاث ( الجمع، الطرح، الضرب ) تعزى الى طريقة التعلم بالحاسوب ؟
    • للإجابة عن هذا السؤال تم حساب المتوسطات الحسابية ، والانحرافات المعيارية للاختبار البعدي والجدول رقم (1) بين ذلك .
  • 17. الجدول رقم (1) المتوسطات الحسابية ، و الانحرافات المعيارية للعلامات الكلية لأفراد عينة الدراسة على الاختبار البعدي ( التحصيل المباشر ) وفقا لمتغير طريقة التدريس القبلي =10.71 2.33 2.41 القبلي =9.00 الطريقة التقليدية ( الضابطة ) ن =19 البعدي =11.02 3.92 استراتيجية الحاسوب ( التجريبية ) ن =21 البعدي =14.15 3.31 الاستراتيجية المتوسطات من (20) الانحراف المعياري
  • 18.
    • يلاحظ من الجدول رقم (1) ان المتوسط الحسابي للعلامة الكلية لطلبة المجموعة التجريبية على الاختبار البعدي يساوي (14.15) درجة من أصل (20) درجة أي ما نسبته ( 70.75%) و بانحراف معياري مقداره (3.31) ، مقابل ذلك بلغ المتوسط الحسابي للعلامة الكلية لطلبة المجموعة الضابطة على الاختبار نفسه (11.02) درجة من أصل (20) درجة أي ما نسبته (55.01%) وبانحراف معياري (3.92) ، وهذه النتيجة الوصفية تعني ان هناك فرقا ظاهرا مقداره (3.13) درجة ، أي ما نسبته (15.65%) بين متوسط العلامات الكلية للطلبة على الاختبار البعدي ، وهذا يدل على وجود أثر للمعالجة في تحصيل أفراد عينة الدراسة في المهارات الحسابية الثلاث وهذه الفروق لصالح المجموعة التجريبية التي استخدمت التعلم بالحاسوب .
    • ولاختبار دلالة الفروق الظاهرية آنفة الذكر ،والتي يمكن ان تعزى الى متغير الاستراتيجية ( التعلم باستخدام الحاسوب ) ، تم استخدام تحليل التباين المصاحب لاختبار التحصيل المباشر كما يظهر في الجدول رقم (2) .
    • ويتضح من الجدول رقم (2) ان تحصيل طلاب الصف الثاني في الرياضيات يختلف وبدلالة احصائية باختلاف طريقة التدريس لصالح المجموعة التجريبية .
  • 19. الجدول رقم (2) نتائج تحليل التباين المصاحب لاختبار التحصيل المباشر ذات دلالة احصائية ( p<0.05 ) الكلي 2098.9 40 داخل المجموعات 620.75 39 الاداء على اختبار التحصيل البعدي المباشر المتغير التابع 1487.18 مجموع المربعات 1 درجة الحرية 16.77 الاداء على اختبار التحصيل القبلي بين المجموعات 1487.18 88.14 المتغير المصاحب مصدر التباين متوسط المربعات قيمة ف
  • 20.
    • نتائج السؤال الثاني :-
    • ينص السؤال الثاني على : هل توجد فروق في التحصيل المؤجل (الاحتفاظ) لأفراد عينة الدراسة في مهارات الحساب الثلاث (الجمع، الطرح، الضرب) تعزى الى تعزى الى طريقة التعلم بالحاسوب ؟
    • للإجابة عن هذا السؤال تم حساب المتوسطات الحسابية ، والانحرافات المعيارية للاختبار البعدي والجدول رقم (3)بين ذلك .
  • 21. الجدول رقم (3) المتوسطات الحسابية ، والانحرافات المعيارية للعلامات الكلية لأفراد عينة الدراسة على اختبار الاحتفاظ ( الاختبار المؤجل ) وفقا لمتغيرات الاستراتيجية الطريقة التقليدية ( الضابطة ) ن =19 10.80 3.59 استراتيجية الحاسوب ( التجريبية ) ن =21 13.42 3.32 الاستراتيجية المتوسطات من (20) الانحراف المعياري
  • 22.
    • يلاحظ من الجدول رقم (3) ان المتوسط الحسابي للعلامات الكلية من المجموعة التجريبية يساوي (13.42) درجة من أصل (20) درجة أي ما نسبته (67.1%) وبانحراف معياري مقداره (3.32) درجة . مقابل ذلك ، بلغ المتوسط الحسابي للعلامات الكلية لطلبة المجموعة الضابطة على الاختبار نفسه (10.80) درجة من أصل (20) درجة أي ما نسبته (54%) ، وبانحراف معياري مقداره (3.59) درجة ، وهذه النتيجة الوصفية تعني ان هناك فرقا ظاهرا مقداره (2.62) درجة ،أي ما نسبته (13.1%) بين متوسط العلامات الكلية للطلبة على الاختبار الاحتفاظ ، وهذا يدل على وجود أثر للمعالجة في تحصيل المؤجل لأفراد عينة الدراسة في المهارات الحسابية الثلاث وهذه الفروق لصالح المجموعة التجريبية التي استخدمت التعلم بالحاسوب .
    • ولاختبار دلالة الفروق الظاهرية آنفة الذكر ،والتي يمكن ان تعزى الى متغير الاستراتيجية ( التعلم باستخدام الحاسوب ) ، تم استخدام تحليل التباين المصاحب لاختبار التحصيل المؤجل كما يظهر في الجدول رقم (4) .
  • 23. الجدول رقم (4) نتائج تحليل التباين المصاحب لاختبار التحصيل المؤجل ذات دلالة احصائية ( p<0.05 ) الكلي 1748.97 40 داخل المجموعات 704.18 39 الاداء على اختبار التحصيل البعدي المؤجل المتغير التابع 1044.17 مجموع المربعات 1 درجة الحرية 19.032 الاداء على اختبار التحصيل القبلي بين المجموعات 1044.17 54.89 المتغير المصاحب مصدر التباين متوسط المربعات قيمة ف
  • 24.
    • يتضح من الجدول رقم (4) ان اداء طلاب الصف الثاني الابتدائي على الاختبار المؤجل في الرياضيات يختلف باختلاف طريقة التدريس لصالح المجموعة التجريبية .
  • 25. مناقشة النتائج :-
    • أشارت نتائج سؤالي الدراسة الى ان الطلبة الذين تعلموا المهارات الحسابية الثلاث باستخدام الحاسوب كان تحصيلهم المباشر و المؤجل أفضل من طلبة المجموعة الضابطة الذين تعلموا بالطريقة التقليدية ( الاعتيادية ) وفي ضوء هذه النتيجة يمكن القول : بأن استخدام استراتيجية التعلم بالحاسوب تفوقت على الطريقة التقليدية من حيث التحصيل المباشر والمؤجل لطلبة الصف الثاني الابتدائي .
    • ويمكن أن تعزى النتيجة الى ما تتصف به استراتيجية التعلم بالحاسوب من قدرة على جعل المتعلم نشطا و فاعلا اثناء اكتسابه المهارات في مواقف تعليمية تتوافر فيها الاثارة و المنافسة والتعزيز والتشويق ، اذ ان البرامج التعليمية المستخدمة تراعي قدرات المتعلمين ،وتمكنهم من التعلم وفقا لما تسمح به قدراتهم ، من خلال اختيارهم لمستوى الصعوبة و السرعة التي تناسبهم .
    • اضافة الى اشتمال برامج الحاسوب على مجموعة من الرسومات والأشكال والألوان والموسيقى والحركة في مواقف تعليمية توفر التسلية والمتعة وتجعل المتعلمين نشطين وفاعلين وتثير فيهم روح المنافسة والمثابرة مما يبقي تأثير الاحتفاظ لمدة اطول ويسهم في نجاح عملية التعلم وزيادة فاعليتها .
  • 26.
    • وتتفق هذه النتيجة مع نتائج الدراسات التي اشارت الى تفوق التعلم باستخدام الحاسوب على طريقة التعلم التقليدي مع ان تلك الدراسات اجريت في مجتمعات اخرى وتناولت صفوفا ومفاهيم موضوعات اختلفت في طرائق المعالجة وأدوات القياس ومن بين هذه الدراسات ، دراسة العجلوني (2003) ، أبو ريا (1992) ، الفار(1994) ، الفار(1994) .
  • 27.
    • التوصيات :-
    • 1- اجراء المزيد من الدراسات ، للبحث في أثر استخدام الحاسوب في التعليم في تنمية مهارات حل المشكلات ،والتفكير الابداعي والتفكير الناقد لدى الطلبة في مختلف مستوياتهم، الموهوبين، والمعوقين، أو ذوي صعوبات التعلم .
    • 2- حث الجهات المسؤولة على توفير برمجيات تعليمية محوسبة وتعميمها بحذر على طلبة المرحلة الاساسية في مدارس التعليم العام .
    • 3- ضرورة توعية مدرسي مبحث الرياضيات في المرحلة الاساسية بأهمية توظيف الحاسوب في التعليم .
    • 4- عقد دورات تدريبية في مجال تصميم ،وإنتاج ،وتوظيف برمجيات حاسوبية في مقررات خاصة للمرحلة الاساسية .
  • 28. ملاحظات عامة :-
    • هذه بعض الملاحظات الايجابية على الدراسة :-
    • 1- لقد كانت الدراسة غنية بالمرجع العلمية التي استعان بها الباحث وتناولت موضوعا مهما من وجهة نظري لأنه يعالج مهارات اساسية في الرياضيات في المرحلة الابتدائية باستخدام استراتيجية التعلم بالحاسوب .
    • 2- بين الباحث كيفية التحقق من صدق و ثبات أداة الدراسة وهي البرنامج التعليمي المحوسب و الاختبار التحصيلي .
    • 3- بين الباحث طرق المعالجة الاحصائية التي استخدمها في الوصول الى النتائج .
    • 4- كانت اجزاء الدراسة مفسرة لبعضها البعض .
  • 29.
    • ووجدت سلبية واحدة وهي في مشكلة الدراسة تتطرق الباحث الى تدريب طلاب الصف الثاني على العمليات الحسابية الاربعة وهي (الجمع ،والطرح ،والضرب ،والقسمة) وفي باقي اجزاء الدراسة تتطرق الى ثلاث عمليات فقط هي (الجمع ،والطرح ،والضرب ) وصمم الاختبار التحصيلي بحيث شمل فقط العمليات الحسابية الثلاث واستثنى القسمة .