الميزان الاقتصادي لسنة 2013
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×
 

الميزان الاقتصادي لسنة 2013

on

  • 1,209 views

 

Statistics

Views

Total Views
1,209
Views on SlideShare
935
Embed Views
274

Actions

Likes
1
Downloads
14
Comments
0

2 Embeds 274

http://media-plus-tn.com 273
http://translate.googleusercontent.com 1

Accessibility

Categories

Upload Details

Uploaded via as Adobe PDF

Usage Rights

© All Rights Reserved

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Processing…
Post Comment
Edit your comment

الميزان الاقتصادي لسنة 2013 الميزان الاقتصادي لسنة 2013 Document Transcript

  • ‫الــجـمهـوريــة الــتونســـــيـــة‬ ‫وز ة التنمية الجهوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫المي ان االقتصادي لسنة‬ ‫ز‬ ‫ديسمبر 3013‬ ‫2013‬
  • ‫الجميوريػة التونسيػػة‬ ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الميػ اف االقتصادي‬ ‫ز‬ ‫لسنة 3102‬ ‫ديسمبر 2102‬
  • ‫تمييػد‬ ‫ٓكتسْ إعداد الهٓ اف االقتصادي لسىة‬ ‫ز‬ ‫3102‬ ‫طابعا خاصا باعتبا ي الهىطمؽ لهرحمة حاسهة وهٍهة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫إلرساء أىهوذج جدٓد لمتىهٓة ٓكوف شاهال هتوازىا وهىصفا أساسً تحقٓؽ ك اهة الفرد وتهاسؾ الهجتهع‬ ‫ر‬ ‫وتسرٓع الىهو وبىاء اقتصاد حدٓث وذي تىافسٓة عالٓة.‬ ‫ّ‬ ‫وتتوافؽ ٌذي الرؤٓا هع الخٓار الوطىْ فْ تأسٓس ىظاـ سٓاسْ دٓهق اطْ وهىظوهة هؤسساتٓة ىاجعة‬ ‫ر‬ ‫وهواكبة لهعآٓر الحوكهة بها ٓهكف هف تحقٓؽ الىقمة الىوعٓة الهطموبة لخمؽ أرضٓة تحفّز عمِ‬ ‫ّ‬ ‫الهباد ة وتثهف قٓهة العهؿ والبذؿ والتضاهف وتسٍـ فْ الحد هف الفوارؽ بٓف الجٍات والفئات.‬ ‫ّ‬ ‫ر ّ‬ ‫وتتتسـ سىة‬ ‫3102‬ ‫بالحرص عمِ تجسٓد أولوٓات وأٌداؼ برىاهج الحكوهة ال اهْ إلِ استعادة الثقة‬ ‫ر‬ ‫فْ آفاؽ التىهٓة باعتهاد جٓؿ جدٓد هف اإلصالحات الٍٓكمٓة الهعهقة والهرسوهة ضهف إطار تشاركْ‬ ‫ّ‬ ‫وذلؾ بغرض اإلرتقاء بأداء األعواف االقتصادٓٓف وتدعٓـ التىافسٓة وتىقٓة هىاخ األعهاؿ هف الهعوقات‬ ‫التْ حالت دوف تحرٓر الهباد ة واستحثاث ىسؽ االستثهار واألخذ بىاصٓة التكىولوجٓات الحدٓثة.‬ ‫ر‬ ‫وسٓتواصؿ السعْ لتسرٓع التىهٓة بالجٍات الداخمٓة وتكرٓس التوازف ضهف التوجٍات الجدٓدة لهجمة‬ ‫ّ‬ ‫تشجٓع االستثهار وحفز الهباد ة به اجعة الهقاربات التىهوٓة إلحكاـ استغالؿ اإلهكاىات والفرص‬ ‫ر ر‬ ‫وتوظٓؼ الهوارد والهٓ ات التفاضمٓة لبعث األىشطة الهىتجة وخمؽ سمسمة قٓـ قاد ة عمِ تعظٓـ القٓهة‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫الهضافة واستٓعاب طالبْ الشغؿ السٓها هف حاهمْ الشٍادات العمٓا.‬ ‫كها ستتعزز هسا ات التىهٓة االجتهاعٓة والبشرٓة هف أجؿ استعادة الفرد والهجتهع الهكاىة الرٓادٓة‬ ‫ر‬ ‫ضهف الهىواؿ التىهوي وذلؾ هف خالؿ ه اجعة االست اتٓجٓات والب اهج الهعتهدة لكسر حمقة الفقر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وهعالجة اإلقصاء االجتهاعْ والرقْ بالخدهات االجتهاعٓة وتدعٓـ ب اهج التعمٓـ والتكوٓف وتحسٓف‬ ‫ر‬ ‫الخدهات الصحٓة والثقافٓة والشبابٓة قصد االستفادة هف ث اء الهوارد البشرٓة الهتاحة وادهاجٍا بىجاح‬ ‫ر‬ ‫ضهف دو ة االىتاج.‬ ‫ر‬ ‫وتهاشٓا هع الحرص عمِ تحقٓؽ تىهٓة أكثر توازف واستداهة ستتكثّؼ الجٍود خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هف‬ ‫أجؿ تثبٓت بوادر التعافْ وهزٓد تىشٓط حركٓة االقتصاد الوطىْ وتىفٓذ إصالحات ٌٓكمٓة ىوعٓة قصد‬ ‫اإلرتقاء بىسبة ىهو الىاتج الهحمْ اإلجهالْ إلِ‬ ‫ّ‬ ‫والتحسٓف التدرٓجْ فْ التوازىات الهالٓة الجهمٓة بها ٓسٍـ فْ تعزٓز هىاخ الثقة وفتح آفاؽ جدٓدة‬ ‫5.4%‬ ‫غ إحداثات الشغؿ‬ ‫وبمو‬ ‫لالستثهار والعهؿ واإلىدهاج الفاعؿ ضهف الدو ة العالهٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪i‬‬ ‫09‬ ‫ألؼ هوطف جدٓد‬
  • ‫الفيػرس‬ ‫ممخص ................................ ................................ ................................ ................................ ..........................................1‬ ‫ّ‬ ‫‪I‬‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات‬ ‫الجز‬ ‫‪ 1.I‬الباب األوؿ‬ ‫‪ 2.I‬الباب الثاىْ‬ ‫‪ 3.I‬الباب الثالث‬ ‫‪ 4.I‬الباب ال ابع‬ ‫ر‬ ‫‪II‬‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫الوضع االقتصادي خالؿ سىة‬ ‫هىواؿ التىهٓة لسىة 3102 ................................ ................................ .......................... 94‬ ‫الهدفوعات الخارجٓة ................................ ................................ ................................. 36‬ ‫التهوٓؿ الداخمْ لالقتصاد ................................ ................................ ........................ 17‬ ‫ء الثاني; السياسات‬ ‫الجز‬ ‫الجممية ................................ ................................ ................................ ...................... 38‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫:‬ ‫الحوكهة ................................ ................................ ............................. 58‬ ‫‪ 1.II‬الباب األوؿ‬ ‫‪ 2.II‬الباب الثاىْ‬ ‫‪ 3.II‬الباب الثالث‬ ‫‪ 4.II‬الباب ال ابع‬ ‫ر‬ ‫‪ 5.II‬الباب الخاهس‬ ‫‪ 6.II‬الباب السادس‬ ‫‪ 7.II‬الباب السابع‬ ‫‪ 8.II‬الباب الثاهف‬ ‫‪III‬‬ ‫2102 ................................ ...................................... 92‬ ‫ترسٓخ هبادئ‬ ‫التشغٓؿ ................................ ................................ ................................ ...................... 39‬ ‫إرساء االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ ................................ ............................... 501‬ ‫التىهٓة الجٍوٓة ................................ ................................ ........................................ 511‬ ‫دفع االستثهار ................................ ................................ ......................................... 331‬ ‫الىٍوض بالتصدٓر وتعهٓؽ االىدهاج ................................ .................................... 541‬ ‫التجا ة الداخمٓة ................................ ................................ ........................................ 151‬ ‫ر‬ ‫السٓاسة الهالٓة ................................ ................................ ........................................ 751‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫‪1.III‬‬ ‫‪2.III‬‬ ‫‪3.III‬‬ ‫‪IV‬‬ ‫العامة ................................ ................................ ................................ ............................ 72‬ ‫القطاعية ................................ ................................ ............................... 171‬ ‫اإلىتاج ................................ ................................ ...................................... 371‬ ‫الباب األوؿ : قطاعات‬ ‫الباب الثاىْ : البىٓة األساسٓة ................................ ................................ ........................................ 312‬ ‫الباب الثالث : التىهٓة الهستدٓهة ................................ ................................ .................................... 132‬ ‫ء اال ابع ; التنمية البشرية والسياسات‬ ‫الجز ر‬ ‫‪1.IV‬‬ ‫‪2.IV‬‬ ‫‪3.IV‬‬ ‫اإلجتماعية ................................ ............................................. 942‬ ‫البش ٓة ................................ ................................ ......................................... 152‬ ‫ر‬ ‫الباب األوؿ : التىهٓة‬ ‫الباب الثاىْ : السٓاسات االجتهاعٓة ................................ ................................ ............................. 182‬ ‫الباب الثالث : هقاوهة الفقر ................................ ................................ ............................................ 792‬ ‫‪ V‬المالحؽ ................................ ................................ ................................ ................................ ............................... 703‬
  • ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫1.‬ ‫اتسهت الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫ببروز هؤش ات آجابٓة تؤكد بدآة تعافْ االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الوطىْ واسترجاع دٓىاهٓكٓة القطاعات الهتضر ة السٓها السٓاحة والىقؿ والهىاجـ والطاقة بعد‬ ‫ر‬ ‫الركود الحاد الهسجؿ فْ سىة 1102. ولقد ساٌهت اإلج اءات والتدابٓر الهالٓة واالقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫لمحكوهة فْ هساىدة هؤسسات االىتاج وحهآة هواطف الشغؿ والترفٓع فْ قٓهة االستثها ات‬ ‫ر‬ ‫ى بعض الضغوط وباألخص‬ ‫العهوهٓة فْ الجٍات الداخمٓة. كها سجمت التوازىات الهالٓة الكبر‬ ‫ّ‬ ‫ي ىتٓجة تباطئ ىسؽ تطور الصاد ات وارتفاع هستوى أسعار بعض الهواد‬ ‫ر‬ ‫توسع الهٓ اف التجار‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫الغذائٓة.‬ ‫وبالتو ي ساٌهت التدخالت الهتعددة لفائدة الفئات الضعٓفة وتٍدئة األوضاع االجتهاعٓة فْ‬ ‫از‬ ‫استرجاع الثقة بٓف األط اؼ االجتهاعٓة حٓث اىخفض عدد اإلض ابات وهستوى الهشاركة فٍٓا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وأهكف االتفاؽ عمِ زٓادة األجور والتقدـ فْ إرساء عقد اجتهاعْ جدٓد بٓف هختمؼ الشركاء.‬ ‫وفْ ٌذا السٓاؽ اتسـ الىشاط االقتصادي العالهْ خالؿ األشٍر األولِ هف السىة الجارٓة‬ ‫ى بسبب تقمص االستٍالؾ الخاص واالستثهار‬ ‫بتباطئ ىهو االقتصادٓات الصىاعٓة الكبر‬ ‫ّ‬ ‫بالعالقة هع تفاقـ أزهة الدٓوف السٓادٓة فْ هىطقة االورو هها حدا باألط اؼ الفاعمة فْ اإلتحاد‬ ‫ر‬ ‫األوروبْ إلِ إق ار العدٓد هف اإلج اءات والتدابٓر لتخفٓؼ الضغوط الهسمّطة عمِ الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓة لمبمداف التْ تعاىْ صعوبات هالٓة ى. وقد تهٓز الهحٓط العالهْ أٓضا بارتفاع‬ ‫كبر‬ ‫األسعار العالهٓة لمهواد األساسٓة وخاصة الطاقة هع تذبذب سعر صرؼ الد الر إ اء العهالت‬ ‫و ز‬ ‫ى وعدـ استق ار هؤش ات أٌـ البورصات العالهٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الرئٓسٓة األخر‬ ‫2.‬ ‫ة لػسػػنة‬ ‫النتائج المنتظر‬ ‫2102 :‬ ‫اتسهت الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫بتسجٓؿ هؤش ات آجابٓة‬ ‫ر‬ ‫عمِ هستوى االقتصاد الحقٓقْ حٓث بمغ ىهو الىاتج الهحمْ اإلجهالْ ىسبة‬ ‫ّ‬ ‫أشٍر األولِ هف ٌذي السىة وذلؾ غـ تواصؿ الضغوط الهسمّطة عمِ التوازىات الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫4.3%‬ ‫خالؿ التسعة‬ ‫ى ٌذي الىتٓجة إلِ الىهو‬ ‫ي وهؤشر األسعار عىد االستٍالؾ. وتعز‬ ‫وباألخص العجز الجار‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اإلٓجابْ لقطاعْ الفالحة والخدهات باعتبار اىتعاشة السٓاحة والىقؿ عالوة عمِ االرتفاع‬ ‫الىسبْ لمقٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة غـ هف ت اجع اإلىتاج الهوجً لمتصدٓر‬ ‫ر‬ ‫بالر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫كالىسٓج والهالبس والجمد والصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة فٓها اىخفض ىهو الصىاعات غٓر‬ ‫ّ‬ ‫الهعهمٓة بسبب الت اجع الٍاـ فْ إىتاج الهحروقات. وبالتو ي تحسف هجٍود االستثهار حٓث‬ ‫از‬ ‫ر‬ ‫ارتفعت ىوآا االستثهار بىسبة‬ ‫2102‬ ‫وبىسبة‬ ‫6.23%‬ ‫8.51%‬ ‫فْ القطاع الصىاعْ خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫فْ قطاع الخدهات الهتصمة بالصىاعة إضافة إلِ تقدـ برىاهج التأٌٓؿ‬ ‫الوحدات الصىاعٓة وكذلؾ تطور حجـ االستثها ات الخارجٓة الهباش ة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫6.62%‬ ‫خالؿ‬ ‫التسعة أشٍر األولِ هف السىة الجارٓة.‬ ‫وعمِ هستوى التشغٓؿ هكىت اإلج اءات الجدٓدة السٓها هىٍا إحداث برىاهج " التشجٓع عمِ‬ ‫ر‬ ‫العهؿ " واسىاد اهتٓاز جدٓد لمتشجٓع عمِ االىتدابات داخؿ الهؤسسات االقتصادٓة والىتداب‬ ‫بالوظٓفة العهوهٓة و ع فْ ه اجعة الب اهج والسٓاسات الىشٓطة لمتشغٓؿ، واعادة ٌٓكمة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ لربط تدخالتً بإحداث هواطف شغؿ قا ة هف التوصؿ إلِ تخفٓض‬ ‫ر‬ ‫ىسبة البطالة بػ3.1 ىقطة فْ الثالثٓة الثاىٓة والتخفٓؼ هف حدة االضط ابات السٓها اىخفاض‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫عدد اإلض ابات وىسبة الهشاركة فٍٓا.‬ ‫ر‬ ‫وهف جٍة ى أفضِ التبآف بٓف ىسقْ الصاد ات ( 9.3% ) والواردات (5.31%) إلِ تفاقـ‬ ‫ر‬ ‫أخر‬ ‫ي لببمغ‬ ‫العجز التجار‬ ‫5.9889‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫الهاضٓة واىخفاض ىسبة التغطٓة‬ ‫بػ3.6‬ ‫8.4396‬ ‫ـ د خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف السىة‬ ‫ر‬ ‫هف الىقاط لتبمغ 8.86%.‬ ‫وعمِ هستوى التوازىات الهالٓة الداخمٓة فمقد شٍد تىفٓذ هٓ اىٓة الدولة تقدها إٓجابٓا عمِ هستوى‬ ‫ز‬ ‫تعبئة الهوارد الذاتٓة بالخصوص لتبمغ ىسبة اإلىجاز هف التقدٓ ات‬ ‫ر‬ ‫الهوارد الذاتٓة‬ ‫العائمْ بهعدؿ‬ ‫و75%‬ ‫5.5%‬ ‫66%‬ ‫عمِ هستوى تعبئة‬ ‫بخصوص االىفاؽ العهوهْ. وبالتو ي ارتفع هؤشر أسعار االستٍالؾ‬ ‫از‬ ‫خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.3%‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة‬ ‫ر‬ ‫هف السىة الهاضٓة. وهف ٌذا الهىطمؽ ٓىتظر لكاهؿ السىة تحقٓؽ ىتائج هقبولة إجهاال تتهثؿ‬ ‫فْ:‬ ‫‪‬‬ ‫تحقٓؽ ىهو بىسبة‬ ‫ّ‬ ‫ي‬ ‫لقطاعات الفالحة والصٓد البحر‬ ‫5.3%‬ ‫(5.6%)‬ ‫باألسعار القا ة تساٌـ فًٓ بقسط وافر الزٓادة الٍاهة لمقٓهة الهضافة‬ ‫ر‬ ‫(5.4%)‬ ‫والخدهات‬ ‫(1.4%)‬ ‫والصىاعات غٓر الهعهمٓة‬ ‫هقابؿ شبً استق ار لمصىاعات الهعهمٓة ج اء التأثٓر السمبْ لتقمّص الطمب الخارجْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمِ الصاد ات الصىاعٓة.‬ ‫ر‬ ‫2‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫تطور االستثهار الجهمْ بىسبة‬ ‫‪‬‬ ‫4.31%‬ ‫باألسعار الجارٓة ٓبمغ‬ ‫6.67951‬ ‫ـ د وها ٓعادؿ‬ ‫4.22% هف الىاتج. وٓتضهف ٌذا الهستوى تطور ٌاها لالستثها ات العهوهٓة الهوجٍة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫لتغطٓة الحاجٓات التىهوٓة لمجٍات الداخمٓة. وكذلؾ ٓىتظر تطور ىسؽ االستثهار الوطىْ‬ ‫الخاص وارتفاع االستثها ات الخارجٓة إلِ‬ ‫ر‬ ‫0042‬ ‫هىاخ األعهاؿ.‬ ‫ـ د بالعالقة هع تكثٓؼ الجٍود لتحسٓف‬ ‫ي لمهدفوعات الخارجٓة فْ حدود 4.7% هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ‬ ‫التحكـ فْ العجز الجار‬ ‫‪‬‬ ‫سىة 2102 هقابؿ 3.7% سجمت سىة‬ ‫ّ‬ ‫ج.‬ ‫وارتفاع فائدة الدٓف الخارجْ هقابؿ االسترجاع الىسبْ باقْ العهمٓات الجارٓة هع الخار‬ ‫1102‬ ‫ي‬ ‫وتتضهف ٌذي الىسبة ارتفاع العجز التجار‬ ‫‪‬‬ ‫تطور هؤشر أسعار االستٍالؾ العائمْ بهعدؿ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الهمحوظ ألسعار الهواد الغذائٓة وأٓضا الزٓادة فْ عدد هف الهواد الهؤط ة عمِ غ ار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع عجز الهٓ اىٓة إلِ 6.6% هف الىاتج الهضهىة بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ باعتبار‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫التطور الهرتقب فْ ىفقات التىهٓة وارتفاع أعباء الدعـ والتأجٓر بالعالقة هع السٓاسة‬ ‫5.5%‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫بسبب االرتفاع‬ ‫الهحروقات.‬ ‫اإل ادٓة لمهساٌهة فْ تىشٓط الحركة االقتصادٓة وتدعٓـ التحوٓالت االجتهاعٓة وحهآة‬ ‫ر‬ ‫القد ة الش ائٓة لمهواطىٓف.‬ ‫ر ر‬ ‫ٌذا وتتطمب هعالجة الىقائص وهجابٍة الضغوط عمِ هٓ اف الهدفوعات العهؿ عمِ ترشٓد‬ ‫ز‬ ‫الواردات الكهالٓة وغٓر الضرورٓة وهواصمة هساىدة الهؤسسات الهصد ة خاصة هىٍا فْ‬ ‫ر‬ ‫قطاعْ الهٓكاىٓؾ والكٍرباء والىسٓج والجمد .‬ ‫3.‬ ‫منواؿ التنمية لػسػػنة‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫3102 :‬ ‫عمِ أساس الىتائج االقتصادٓة الهسجمة فْ األشٍر األولِ هف‬ ‫والهىتظ ة لكاهؿ السىة تـ رسـ هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫الذي ٓرتكز بالخصوص‬ ‫عمِ تثبٓت تعافْ االقتصاد الوطىْ وتجسٓد الخٓا ات الهرسوهة بالبرىاهج الحكوهة لتجاوز‬ ‫ر‬ ‫عوائؽ الىهو والتىهٓة واإلعداد لتسرٓع وتٓ ة الىهو وتطوٓر ٌٓكمة االقتصاد بالرفع هف هساٌهة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫األىشطة ذات القٓهة الهضافة العالٓة إضافة الِ تكرٓس هقوهات االقتصاد التضاهىْ وتفعٓؿ‬ ‫هىظوهة التجدٓد واالبتكار وتعهٓؽ االىدهاج فْ الدو ة االقتصادٓة العالهٓة وتكرٓس هقوهات‬ ‫ر‬ ‫الحوكهة الرشٓدة والعهؿ التشاركْ. كها ٓؤسس ٌذا الهىواؿ إلعطاء دفع جدٓد لمتىهٓة بالجٍات‬ ‫واستحثاث ىسؽ التشغٓؿ والِ جاىب هواصمة دعهة التىهٓة االجتهاعٓة والبشرٓة وتعزٓز التىهٓة‬ ‫الهستداهة. وٓكتسْ ذلؾ طابع ٌاف باعتبار الغهوض الذي ال ٓ اؿ ٓخٓـ عمِ أفاؽ االقتصاد‬ ‫ز‬ ‫الر‬ ‫3‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫العالهْ وخاصة فْ هىطقة االورو، ال سٓها بعد ه اجعة تقدٓ ات صىدوؽ الىقد الدولْ لشٍر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أكتوبر‬ ‫2102‬ ‫ىحو اإلىخفاض‬ ‫(6.3%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.3%‬ ‫سىة 2102) وذلؾ ج اء تضاؤؿ‬ ‫ر‬ ‫آفاؽ الىهو فْ هىطقة األورو وت آد الهخاوؼ بشأف اإلٓفاء بالت اهات بعض بمداف الهىطقة‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫(حوالْ 2.0% سىة 3102 هقابؿ اىخفاض بىحو 4.0% سىة 2102). وتتهثؿ أٌـ أٌداؼ هىواؿ‬ ‫التىهٓة لسىة‬ ‫‪‬‬ ‫3102‬ ‫فْ:‬ ‫تثبٓت االىتعاشة الهسجمة واالرتقاء بىسبة الىهو لتبمغ‬ ‫ّ‬ ‫ٓهكف هف الترفٓع فْ هعدؿ الدخؿ الفردي لٓبمغ 0927 دٓىار سىة‬ ‫ّ‬ ‫5.4%‬ ‫هقابؿ‬ ‫5.3%‬ ‫3102‬ ‫سىة‬ ‫هقابؿ‬ ‫2102‬ ‫0066‬ ‫بها‬ ‫دٓىار‬ ‫سىة 2102. وٓتضهف ٌذا الهستوى هف الىهو تحسف أداء كؿ القطاعات الهىتجة هف ىاحٓة‬ ‫ّ‬ ‫والهساٌهة الهعتب ة لمطمب الداخمْ باعتبار تحسف هستوٓات األجور والتطور اإلٓجابْ فْ‬ ‫ر‬ ‫االستثهار وكذلؾ االرتقاء بهساٌهة التصدٓر لٓهثؿ‬ ‫وستتهٓز سىة‬ ‫لترتقْ إلِ‬ ‫3102‬ ‫1.02%‬ ‫7.74%‬ ‫هف الىاتج هف ىاحٓة ى. ٌذا‬ ‫أخر‬ ‫أٓضا بتعزٓز حصة القطاعات ذات الهحتوى الهعرفْ الهرتفع هف الىاتج‬ ‫ّ‬ ‫هقابؿ 9.91% سىة 2102 بها هف شأىً أف ٓكرس التوجً ال اهْ إلِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ي.‬ ‫إرساء هقوهات اقتصاد الهعرفة وتىوٓع هصادر‬ ‫‪‬‬ ‫تطور االستٍالؾ الجهمْ بىسبة 6.4% وتحسف هستوى االدخار الوطىْ لٓبمغ‬ ‫ّ‬ ‫سىة 3102 أي ها ٓعادؿ 9.61% هف الدخؿ الوطىْ الهتاح هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫و1.61%‬ ‫سىة‬ ‫الهقد ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫بها ٓهكف هف تغطٓة ىحو‬ ‫هقابؿ‬ ‫8.55%‬ ‫9.06%‬ ‫وحجـ جهمْ قد ي‬ ‫ر‬ ‫40771‬ ‫ـ د ها ٓعادؿ‬ ‫6.22%‬ ‫78411‬ ‫ـد‬ ‫هف هجهؿ حاجٓات تهوٓؿ االقتصاد‬ ‫سىة 2102.‬ ‫تواصؿ تطور االستثهار بىسؽ هدعـ لٓبمغ ىسبة‬ ‫59231‬ ‫ـد‬ ‫7.01%‬ ‫باألسعار الجارٓة فْ سىة‬ ‫3102‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ. وترتكز ٌذي‬ ‫التقدٓ ات عمِ هواصمة الجٍود الستحثاث ىسؽ اىجاز الهشارٓع العهوهٓة بٍدؼ دفع التىهٓة‬ ‫ر‬ ‫فْ الجٍات والتقمٓص هف حدة الفوارؽ بٓىٍا باإلضافة إلِ تعزٓز اإلصالحات ال اهٓة إلِ‬ ‫ر‬ ‫هزٓد تحسٓف هىاخ األعهاؿ وارساء إطار هالئـ لدفع االستثهار الخاص الداخمْ والخارجْ.‬ ‫ٌذا وسٓشهؿ تطور االستثهار عمِ حد السواء هختمؼ القطاعات السٓها هىٍا قطاعْ‬ ‫ّ‬ ‫الخدهات (4.11%) والصىاعات الهعهمٓة (5.31%) والصىاعت غٓر الهعهمٓة (1.01%).‬ ‫‪‬‬ ‫ىهو صاد ات السمع والخدهات لسىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫بىحو‬ ‫4.01%‬ ‫باألسعار الجارٓة و1.6% باألسعار‬ ‫القا ة عمِ أساس فرضٓات تاخذ بعٓف االعتبار تطور الطمب الهوجً لتوىس وتحسف‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫التىافسٓة السعرٓة وغٓر السعرٓة ل ج الوطىْ كذلؾ استرجاع دٓىاهٓكٓة اإلىتاج فْ‬ ‫مهىتو‬ ‫4‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫القطاعات الهتضر ة كالفسفاط والسٓاحة فٓها ٓتوقع ارتفاع واردات الخٓ ات والخدهات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫3.01%‬ ‫و6.6%‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫باألسعار القا ة باعتبار حاجٓات قطاعات االىتاج‬ ‫ر‬ ‫ي فْ حدود‬ ‫والهشارٓع االستثهارٓة الهبرهجة. وتبعا لذلؾ ٓىتظر حصر العجز الجار‬ ‫5235‬ ‫‪‬‬ ‫ـ د وىسبة‬ ‫8.6%‬ ‫هف الىاتج.‬ ‫ى‬ ‫تكثٓؼ الجٍود هف أجؿ تعبئة التهوٓالت الضرورٓة لتسدٓد أصؿ الدٓف والىفقات األخر‬ ‫وتحصٓؿ احتٓاطْ هف العهمة فْ هستوى ال ٓقؿ عف‬ ‫001‬ ‫األساس ٓىتظر أف تبمغ الحاجٓات هف التهوٓؿ الخارجْ حوالْ‬ ‫ـ د هف الهىتظر تعبئتٍا سىة‬ ‫0438‬ ‫2102‬ ‫ٓوـ هف التورٓد. وعمِ ٌذا‬ ‫0558‬ ‫ـ د سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫والتْ ستتأتِ بالخصوص هف هوارد االقت اض‬ ‫ر‬ ‫العهوهْ وبدرجة أقؿ هف القروض التجارٓة إضافة إلِ استقطاب استثها ات خارجٓة بقٓهة‬ ‫ر‬ ‫0003‬ ‫‪‬‬ ‫ـ د سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫0042‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫تطور الحجـ الجهمْ لهٓ اىٓة الدولة لٓبمغ‬ ‫ز‬ ‫29762‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫15552‬ ‫ـ د هىتظ ة بعىواف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102. وتفترض تقدٓ ات الهٓ اىٓة باألساس تطور الهوارد الجبائٓة بىسبة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫العبء الجبائْ إلِ‬ ‫3.12%‬ ‫ارتفاع ىفقات التصرؼ إلِ‬ ‫وهبمغ‬ ‫1879‬ ‫هف الىاتج عمِ غ ار الىسبة الهىتظ ة فْ سىة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫27961‬ ‫ـ د وحصر الدعـ فْ حدود‬ ‫فٓها سٓرصد لىفقات التىهٓة هبمغ‬ ‫0055‬ ‫0024‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫4155‬ ‫الدٓف العهوهْ إلِ‬ ‫2102.‬ ‫وكذلؾ‬ ‫2102‬ ‫6.01 %‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة 2102. وستهكف‬ ‫ر‬ ‫ٌذي التقدٓ ات هف التخفٓض فْ عجز الهٓ اىٓة لٓبمغ ىسبة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫8.64%‬ ‫8.9%‬ ‫ـ د بالىظر إلِ ارتفاع ىفقات التأجٓر بىسبة‬ ‫6224‬ ‫وارتفاع‬ ‫هف الىاتج هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫9.5%‬ ‫هف الىاتج وارتفاع ىسبة‬ ‫6.6% و1.64%‬ ‫هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫اعتبار لهقتضٓات الفت ة القادهة واعتهادا عمِ ىسب الىهو الهرتقبة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫ألٓات الجدٓدة لمتشغٓؿ واإلج اءات االستثىائٓة إلحداث هواطف شغؿ إضافٓة فإىً هف‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهىتظر أف تبمغ إحداثات الشغؿ 09 ألؼ هوطف شغؿ جدٓد خالؿ السىة الهقبمة.‬ ‫‪‬‬ ‫8.4%‬ ‫3102‬ ‫وتفعٓؿ‬ ‫ستتكثؼ الجٍود فْ الفت ة القادهة لمتحكـ فْ تطور األسعار وحصر الزٓادة فْ حدود‬ ‫ر‬ ‫ع الهسجؿ سىة‬ ‫بعد التسار‬ ‫2102‬ ‫وذلؾ بفضؿ السعْ إلِ ترشٓد االستٍالؾ والتحكـ فْ‬ ‫هسالؾ التوزٓع هع اعتهاد سٓاسة ىقدٓة هالئهة تأخذ فْ االعتبار استٍداؼ التضخـ.‬ ‫5‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫ة، %)‬ ‫(باألسعار القار‬ ‫3102‬ ‫0102‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫ىهو الىاتج الهحمْ اإلجهالْ‬ ‫1.3‬ ‫0.2-‬ ‫5.3‬ ‫5.4‬ ‫الىاتج ها عدا الفالحة‬ ‫2.4‬ ‫9.2-‬ ‫5.3‬ ‫6.4‬ ‫تطور االستٍالؾ الخاص‬ ‫5.4‬ ‫2.4‬ ‫4.4‬ ‫6.4‬ ‫تطور هؤشر األسعار عىد االستٍالؾ‬ ‫5.4‬ ‫5.3‬ ‫5.5‬ ‫8.4‬ ‫6.61‬ ‫5.0‬ ‫1.9‬ ‫4.01‬ ‫5.12‬ ‫5.4‬ ‫0.9‬ ‫3.01‬ ‫5.9‬ ‫4.9-‬ ‫4.31‬ ‫8.01‬ ‫5.42‬ ‫5.12‬ ‫4.22‬ ‫6.22‬ ‫2.8242‬ ‫3.1171‬ ‫0042‬ ‫0003‬ ‫ىسبة االدخار هف الدخؿ القوهْ الهتاح اإلجهالْ‬ ‫7.12‬ ‫8.61‬ ‫1.61‬ ‫9.61‬ ‫ي هف الىاتج‬ ‫العجز الجار‬ ‫7.4‬ ‫3.7‬ ‫4.7‬ ‫8.6‬ ‫ىسبة الصاد ات هف الىاتج‬ ‫ر‬ ‫6.84‬ ‫5.74‬ ‫5.74‬ ‫7.74‬ ‫ىسبة الواردات هف الىاتج‬ ‫9.35‬ ‫7.45‬ ‫7.45‬ ‫9.45‬ ‫الدخؿ الفردي (بالدٓىار)‬ ‫1.4506‬ ‫4.7216‬ ‫7.6956‬ ‫5.8827‬ ‫ىسبة عجز الهٓ اىٓة هف الىاتج دوف التخصٓص والٍبات‬ ‫ز‬ ‫1.1‬ ‫5.3‬ ‫6.6‬ ‫9.5‬ ‫ىسبة التدآف العهوهْ هف الىاتج‬ ‫4.04‬ ‫0.44‬ ‫1.64‬ ‫8.64‬ ‫صاد ات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1‬ ‫واردات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫1‬ ‫تطور االستثهار‬ ‫1‬ ‫ىسبة االستثهار هف الىاتج‬ ‫االستثهار الخارجْ الهباشر والهساٌهات (ـ د)‬ ‫1 باألسعار الجارٓة‬ ‫4.‬ ‫السياسات االقتصادية والمالية‬ ‫وتجسٓها لهختمؼ األٌداؼ التىهوٓة الهرسوهة لمسىة القادهة، تـ تحدٓد عدد هف اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫والسٓاسات االقتصادٓة واالجتهاعٓة تتعمؽ أساسا بػترسٓخ هبادئ الحوكهة الرشٓدة ودفع التشغٓؿ‬ ‫وارساء هقوهات االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ ودعـ التىهٓة الجٍوٓة فضال عف هواصمة دفع‬ ‫االستثهار ودعـ القد ة التىافسٓة واستحثاث ىسؽ االصالحات فْ القطاع الهالْ.‬ ‫ر‬ ‫6‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫ترسيخ مبادئ الحوكمة الرشيدة : ٓعد ترسٓخ هبادئ الحوكهة هف األولوٓات الجدٓدة لسٓاسة‬ ‫ّ‬ ‫التىهٓة فْ توىس وذلؾ فْ إطار ترسٓخ دولة القاىوف والهؤسسات الذي ٓقوـ عمِ الشفافٓة‬ ‫والهحاسبة وحهآة الحقوؽ والىجاعة فْ أداء السٓاسات العاهة وجعؿ اإلدا ة فْ خدهة الهصمحة‬ ‫ر‬ ‫العاهة دوف تهٓٓز واىتقائٓة وتعسؼ فْ استعهاؿ السمطة التقدٓرٓة. وفْ ٌذا اإلطار سٓتواصؿ‬ ‫السعْ خالؿ سىة‬ ‫‪‬‬ ‫3102‬ ‫فْ:‬ ‫ترسٓخ هبادئ الدٓهق اطٓة واحت اـ القاىوف وضهاف حرٓة التعبٓر والتجهع والحركة وترسٓخ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الثقة الهتبادلة والهسؤولٓة الهشتركة فْ صىع الق ار وتىفٓذ السٓاسات التىهوٓة وتطوٓر‬ ‫ر‬ ‫اإلطار التشرٓعْ الهىظـ لمعدالة وهقاوهة الفساد بإحداث قطب أو هجهع قضائْ هختص‬ ‫فْ الهمفات االقتصادٓة والهالٓة وتطوٓر الجواىب الهتعمقة بالتصرٓح بالهكاسب ودعـ قد ات‬ ‫ر‬ ‫دائ ة الهحاسبات وتفعٓؿ ٌٓئة هكافحة الفساد وتىقٓح أحكاـ هجمة اإلج اءات الج ائٓة وهزٓد‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تٓسٓر الىفاذ إلِ الهعموهة.‬ ‫‪‬‬ ‫تحسٓف التصرؼ العهوهْ طبقا لمهواصفات العالهٓة عبر إصالح أسالٓب العهؿ‬ ‫والههارسات اإلدارٓة واصدار ىصوص ترتٓبٓة جدٓدة تتعمؽ بتبسٓط اإلج اءات اإلدارٓة‬ ‫ر‬ ‫وتقمٓص الت اخٓص وارساء ىظاـ استشا ة الكتروىْ ٓضـ جهمة هشارٓع القواىٓف والت اتٓب‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ٌا الحكوهة وٓهكف هف هتابعة شفافة لمهقترحات والتعالٓؽ وأجوبة الهصالح‬ ‫التْ تصدر‬ ‫الهعىٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫تحدٓث الوظٓفة العهوهٓة عبر تطوٓر ىظاـ التصرؼ فْ الهوارد البشرٓة عمِ أساس الجدا ة‬ ‫ر‬ ‫ي بتركٓز أىظهة هعموهاتٓة هىدهجة‬ ‫والكفاءة ودعـ القد ات التحمٓمٓة وهىاٌج العهؿ اإلدار‬ ‫ر‬ ‫واحكاـ التصرؼ الهالْ هف خالؿ تعهٓـ تدرٓجٓا لهىٍجٓة التصرؼ فْ الهٓ اىٓة حسب‬ ‫ز‬ ‫األٌداؼ واعتهاد هىٍج االستشا ة الهوسعة لضبط الهٓ اىٓة وىشر التقرٓر والهعطٓات‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫االحصائٓة. كها ٓىتظر دعـ الرقابة اإلدارٓة والهالٓة وهتابعة وقٓس األداء وتقٓٓـ الىجاعة‬ ‫وكذلؾ ه اجعة اإلطار الترتٓبْ لمصفقات العهوهٓة بصفة ٌٓكمٓة لضهاف الفعالٓة والشفافٓة‬ ‫ر‬ ‫وتعزٓز الهىافسة الىزٍٓة.‬ ‫ع التشغٓؿ خالؿ سىة‬ ‫دفع التشغيؿ : حظْ هوضو‬ ‫2102‬ ‫بعىآة فائقة باعتبار أٌهٓتً فْ تهتٓف‬ ‫ات جٍوٓة‬ ‫االستق ار االجتهاعْ وتدعٓـ حركٓة الىشاط االقتصادي حٓث تـ تىظٓـ استشار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫وهؤتهر وطىْ حوؿ التشغٓؿ بغرض تكرٓس التشاور والش اكة فْ هعالجة همؼ البطالة وضبط‬ ‫ر‬ ‫الخطوط الهرجعٓة إلست اتٓجٓة وطىٓة جدٓدة لمىٍوض بالتشغٓؿ. وتـ فْ الغرض اعتهاد عدة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫7‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫إج اءات جدٓدة الستٓعاب أكبر عدد ههكف هف طالبْ الشغؿ سواء فْ إطار اىتداب‬ ‫ر‬ ‫52‬ ‫ألؼ‬ ‫عوىا بالقطاع العهوهْ أو عبر إحداث برىاهج "التشجٓع عمِ العهؿ" و ع فْ إصالح‬ ‫الشرو‬ ‫الب اهج والسٓاسات الىشٓطة لمتشغٓؿ والتشجٓع عمِ االىتدابات داخؿ الهؤسسات االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫وذلؾ بالتو ي هع إرساء ش اكة وتعاوف هع كبار الهشغمٓف واله اكز والجهعٓات الهٍىٓة وتأٌٓؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫هىظوهة التكوٓف وتعزٓز اإلحاطة واإلرشاد لمباعثٓف.‬ ‫عمها وأف هختمؼ ٌذي اإلج اءات والتدابٓر هكىت هف إحداث‬ ‫ر‬ ‫9.06‬ ‫ألؼ هوطف شغؿ خالؿ‬ ‫األشٍر الستة األولِ هف السىة الحالٓة وتخفٓض ىسبة البطالة باكثر هف ىقطة خالؿ السداسْ‬ ‫االوؿ هف سىة 2102.‬ ‫ٌذا وٓىتظر تجسٓد ٌدؼ إحداث‬ ‫09‬ ‫ألؼ هوطف شغؿ جدٓد لسىة‬ ‫3102‬ ‫بفضؿ ه اجعة الب اهج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والسٓاسات الىشٓطة لمتشغٓؿ قصد توسٓع اإلحاطة بطالبْ الشغؿ هف خرٓجْ الجاهعات والرفع‬ ‫هف تشغٓمٓتٍـ واضفاء ىجاعة وشفافٓة أكبر عمِ ب اهج الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ إلدهاج كؿ‬ ‫ر‬ ‫الفئات فْ الحٓاة الهٍىٓة واعتهاد تهشْ تشاركْ وتفعٓؿ هساٌهة الجٍات فْ استحثاث ىسؽ‬ ‫التشغٓؿ.‬ ‫االقتصاد االجتماعي والتضامني : اىطالقا هف هبادئ الثّو ة التوىسٓة عهمت الحكوهة عمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫تجسٓد ىهوذج تىهوي جدٓد ٓىبىْ عمِ إرساء قواعد االقتصاد االجتهاعْ والتّضاهىْ هف خالؿ‬ ‫االٌتهاـ بالهشاركة االجتهاعٓة فْ التّىهٓة وتدعٓـ الروابط بٓف هكوىات الهجتهع الهدىْ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫واالستفادة هف رصٓد التّ اث االجتهاعْ و ات والطاقات الكاهىة. وٓتهٓز االقتصاد‬ ‫القدر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫االجتهاعْ والتّضاهىْ بكوىً ىظاها اقتصادٓا واسعا ٌدفً األساسْ تحقٓؽ الهصمحة العاهة وفؽ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫تهشْ دٓهق اطْ فْ اتّخاذ الق ار والهباد ة الخاصة والتّصرؼ الذاتْ هف قبؿ هختمؼ الهتدخمٓف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫فضال عف قدرتً التشغٓمٓة العالٓة.‬ ‫ّ‬ ‫ولقد ارتكزت الهقاربة الهعتهدة هف قبؿ دوؿ شبٍٓة لتوىس عمِ هحاربة الفقر والٍشاشة‬ ‫واإلقصاء االجتهاعْ وخمؽ هىاخ ٓشجع عمِ تىهٓة هباد ات االقتصاد االجتهاعْ والتّضاهىْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ج التّضاهىْ‬ ‫وتعزٓز وتىظٓـ الفاعمٓف فًٓ عمِ شتِّ الهستوٓات. كها استىدت عمِ تثهٓف الهىتو‬ ‫وفتح قىوات تسوٓقٓة جدٓدة أهاهً وتحسٓف التصرؼ فْ هؤسسات االقتصاد االجتهاعْ بإرساء‬ ‫ّ‬ ‫قواعد الحوكهة والشفافٓة وهالءهة الهىظوهة القاىوىٓة.‬ ‫ّ‬ ‫ّ ّ‬ ‫8‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫وٓعد ىسٓج االقتصاد االجتهاعْ فْ توىس 50731 جهعٓة ّع أىشطتٍا فْ شتِّ الهٓادٓف.‬ ‫ّ تتوز‬ ‫ّ‬ ‫وتقدر هساٌهة الدولة فْ تهوٓؿ االقتصاد التّكافمْ بىحو 3.04921 ألؼ دٓىار لجهمة الىاشطٓف‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫فْ العهؿ الجهعٓاتْ. و غـ كث ة عدد هكوىات الهجتهع الهدىْ الهتدخمة إالّ أىٍا تشكو هف‬ ‫ر‬ ‫ّ ّ ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ﺍىعذﺍن ﺍل ّىسٓﻖ َﺍلعهو ﺍلهشتﺮﻙ وعدـ ﺍستغالؿ ﺩَﺭ هﻜىّىاﺕ االقتصاد االجتهاعْ فْ تحسٓه‬ ‫ت‬ ‫ﺍلىضعّة االقتصادٓة لمفﺮﺩ َﺍلهجهىعة.‬ ‫ٓ‬ ‫وتبعا لذلؾ ستتركز الجٍود خالؿ الفت ة الهقبمة عمِ الىٍوض باالقتصاد التّكافمْ واحكاـ إد اجً‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫فْ الهىظوهة االقتصادٓة واالجتهاعٓة لمبالد عبر تشخٓص االحتٓاجات الحقٓقٓة ودعـ البىٓة‬ ‫ّ‬ ‫التّحتٓة واله افؽ الجهاعٓة وارساء برىاهج ٓساعد عمِ تهوٓؿ واىجاح الهشارٓع والسٍر عمِ تىهٓة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫قد ات كافّة الهتدخمٓف جٍوٓا وهركزٓا. كها ٓىتظر تطوٓر الىصوص والتّشرٓعات وترسٓخ هبادئ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الحوكهة واعتهاد قواعد هحاسبٓة خصوصٓة تى ّـ القطاع والهكوىات االقتصادٓة وتوفٓر‬ ‫ّ ظ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الهعطٓات اإلحصائٓة بإىشاء قاعدة بٓاىات لمجهعٓات والتّعاوىٓات والشركات التّعاضدٓة وبعث‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هرصد لالقتصاد االجتهاعْ والتّضاهىْ بالبالﺩ التوىسٓة.‬ ‫ّ‬ ‫كها ٓفترض تطوٓر القطاع هواصمة العهؿ بآلٓة صىدوؽ التّضاهف لكف بتصور جدٓد فْ‬ ‫ّ‬ ‫التسٓٓر واله اقبة وذلؾ بإرساء هجمس إدا ة ٓتكوف هف ههثّمٓف عف األح اب السٓاسٓة والهجتهع‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ّ ّ‬ ‫ر ّ‬ ‫الهدىْ إلِ جاىب ٌٓكؿ رقابْ هع اعتهاد هقاربات عمهٓة لتشخٓص هجاالت تدخؿ الصىدوؽ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هع االلت اـ بقاعدة التّ ع اإل ادي وتفعٓؿ دور الهجتهع الهدىْ عمِ هستوى هحمّْ لتشخٓص‬ ‫ز‬ ‫بر ر ّ‬ ‫الب اهج وارساء البعد التّشاركْ فٓها ٓخص تصور الهشارٓع االجتهاعٓة والتّىهوٓة. ٓىتظر تفعٓؿ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫صىدوؽ الهواطىة الذي ٍٓدؼ إلِ جهع الهوارد الهتأتّٓة هف ّعات وهساٌهات األشخاص‬ ‫تبر‬ ‫ال ّبٓعٓٓف والهعىوٓٓف بغآة استعهالٍا فْ تهوٓؿ هشارٓع التّىهٓة الجٍوٓة وتقدٓـ الهساعدات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ط ّ‬ ‫االجتهاعٓة بصفة هباش ة أو عف طرٓؽ الجهعٓات الهؤٌمة.‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ ٓىتظر أف تسٍـ الجٍود ال اهٓة إلِ تدعٓـ القد ات الفردٓة والىسٓج الجهعٓاتْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫خاصة بالهىاطؽ الهحروهة واحكاـ توظٓؼ الخدهات االجتهاعٓة واعادة التوازف لسوؽ الشغؿ‬ ‫بتوفٓر ها ال ٓقؿ عف خهسة آالؼ فرصة عهؿ لحاهمْ الشٍادات العمٓا وارساء شبكة اقتصاد‬ ‫ّ‬ ‫اجتهاعْ ببالدىا.‬ ‫9‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫دعـ التنمية الجيوية : ستحظِ التىهٓة الجٍوٓة بهزٓد العىآة ضهف العهؿ التىهوي لسىة‬ ‫3102‬ ‫وذلؾ باعتبار الحاجة الهمحة الِ الحد هف التفاوت بٓف الجٍات الساحمٓة والجٍات الداخمٓة والِ‬ ‫تحسٓف القد ة التىافسٓة لالقتصاد الجٍوي بها ٓسٍـ فْ حفز االستثهار ودعـ التشغٓؿ.‬ ‫ر‬ ‫وفْ ٌذا اإلطار سٓتواصؿ إىجاز ب اهج التىهٓة الهىدهجة لتشهؿ‬ ‫ر‬ ‫09‬ ‫هعتهدٓة عة عمِ كاهؿ‬ ‫هوز‬ ‫ال الٓات الداخمٓة وتكوف هوجٍة بالخصوص ىحو توفٓر فرص شغؿ وزٓادة فْ اإلىتاج وتحسٓف‬ ‫و‬ ‫الدخؿ وتطوٓر البىٓة األساسٓة والتجٍٓ ات الجهاعٓة. كها ستوفر تدخالت البرىاهج الجٍوي‬ ‫ز‬ ‫لمتىهٓة بها قٓهتً‬ ‫005‬ ‫والرٓفٓة.‬ ‫ـ د فرصا إضافٓة الستحثاث التىهٓة الهحمٓة فْ الهىاطؽ الحضرٓة‬ ‫كها تىبىْ الرؤٓة الجدٓدة لدفع التىهٓة بالجٍات عمِ تحسٓف ىجاعة عهؿ الحضائر ضهف تىفٓذ‬ ‫الهشارٓع التىهوٓة واالحاطة بالعهمة لتوجٍٍٓـ ىحو هجاالت االىتاج وخمؽ الثروات وه اجعة‬ ‫ر‬ ‫خارطة األولوٓات الجٍوٓة التىهوٓة فْ اتجاي الوقوؼ عمِ أٌـ الهتغٓ ات االجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫واالقتصادٓة وقٓاس هؤش ات التىهٓة بهختمؼ الهعتهدٓات وتحدٓد إهكاىٓاتٍا الذاتٓة‬ ‫ر‬ ‫وخصوصٓاتٍا فضال عف تعزٓز أعهاؿ اإلحاطة بالهستثهرٓف بالجٍات وتهكٓىٍـ هف أفضؿ‬ ‫الظروؼ لتسرٓع إىجاز هشارٓعٍـ.‬ ‫دفع االستثمار الخاص : سٓتجً العهؿ هف أجؿ استحثاث ىسؽ االستثهار الخاص واستقطاب‬ ‫الهزٓد هف االستثها ات األجىبٓة الهباش ة وتوجًٍٓ ىحو الجٍات الداخمٓة واألىشطة ذات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التشغٓمٓة الهرتفعة والقٓهة الهضافة العالٓة. وتبعا لذلؾ سٓتواصؿ تطوٓر هىظوهة التشرٓعات‬ ‫واإلطار الهؤسساتْ الهىظـ لالستثهار وخمؽ بٓئة أعهاؿ تىافسٓة وهواكبة ألفضؿ الههارسات‬ ‫العالهٓة هع تىسٓؽ الجٍود وتكثٓؼ حهالت التروٓج واإلحاطة بالهؤسسات األجىبٓة واستقطاب‬ ‫ى والهجددة.‬ ‫الهستثهرٓف فْ الهشارٓع الكبر‬ ‫وستعىِ اإلصالحات بالخصوص بتحسٓف جودة الخدهات اإلدارٓة وتكرٓس آلٓة "الحكوهة‬ ‫الهفتوحة" واحداث هرصد أو بىؾ هعطٓات حوؿ الد اسات واالست اتٓجٓات القطاعٓة واحكاـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي لمش اكة بٓف‬ ‫ر‬ ‫التىسٓؽ بٓف الهتدخمٓف وتٓسٓر الىفاذ لمتهوٓؿ إضافة إلِ إصدار قاىوف إطار‬ ‫القطاعٓف العاـ والخاص وتىقٓح الىصوص الهتعمقة باستغالؿ األ اضْ والغابات واىجاز‬ ‫ر‬ ‫الصفقات العهوهٓة.‬ ‫01‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫وستتعزز أفاؽ الواعدة لالستثهار باعتهاد هىظوهة جدٓدة لمحوافز واعادة ٌٓكمة وكاالت‬ ‫االستثهار وهؤسسات الهساىدة وارساء هىظوهة هتابعة وتقٓٓـ إلىجاز االستثها ات الخاصة عالوة‬ ‫ر‬ ‫عمِ إحداث بوابة هوحدة باالستثهار وهزٓد تفعٓؿ ه اكز األعهاؿ وتعهٓـ دار الهؤسسة عمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الجٍات واحداث سمؾ لمهختصٓف فْ اإلحاطة بالباعثٓف. كها ستتـ ه اجعة الخارطة الجٍوٓة‬ ‫ّ ر‬ ‫لهىاطؽ التىهٓة وفؽ هعآٓر هوضوعٓة وفتح عدد هف القطاعات التْ تتوفر عمِ قٓهة هضافة‬ ‫عالٓة عمِ غ ار االتصاالت والىقؿ والخدهات الموجستٓة والخدهات الهالٓة والخدهات الهوجٍة‬ ‫ر‬ ‫لمهؤسسة واستغالؿ األىشطة ج بمد الهىشأ.‬ ‫خار‬ ‫ة التنافسية : سٓتجً العهؿ خالؿ سىة‬ ‫دعـ القدر‬ ‫3102‬ ‫ىحو هزٓد الىٍوض بالتصدٓر وهواصمة‬ ‫تعهٓؽ هسار االىدهاج فْ االقتصاد العالهْ باعتبار ها تتهتع بً بالدىا هف قد ات تصدٓرٓة‬ ‫ر‬ ‫واعدة هف جٍة وأٌهٓة توسٓع أفاؽ لتطوٓر الهعاهالت التجارٓة والهالٓة هع األط اؼ الشرٓكة‬ ‫ر‬ ‫وتكثٓؼ الجٍود بغرض اقتحاـ أسواؽ خارجٓة جدٓدة هف جٍة ى.‬ ‫أخر‬ ‫وتتهحور أٌـ التدابٓر ال اهٓة حوؿ هزٓد تىوٓع الصاد ات التوىسٓة والرفع هف تىافسٓتٍا عبر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي هف خالؿ هزٓد تبسٓط اإلج اءات وتطوٓر الخدهات‬ ‫ر‬ ‫هواصمة تحسٓف أداء الجٍاز التصدٓر‬ ‫الهقدهة إلِ الهؤسسات الهصد ة وتىقٓح القاىوف الهتعمؽ بالتجا ة الخارجٓة لهطابقتً هع‬ ‫ر‬ ‫ّر‬ ‫التشرٓعات الحدٓثة والهساعدة فْ استكشاؼ األسواؽ والىفاذ إلِ شبكات التسوٓؽ الدولٓة ودعـ‬ ‫ىشاط التجا ة اإللكتروىٓة.‬ ‫ر‬ ‫كها سٓتواصؿ العهؿ عمِ دعـ سٓاسة االىفتاح وهزٓد توسٓع هجاؿ االىدهاج االقتصادي ضهف‬ ‫اإلعداد لمتفاوض بخصوص إرساء ش اكة هتهٓ ة والتأسٓس التفاؽ تبادؿ حر شاهؿ وهعهؽ هع‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫االتحاد األوروبْ وفتح آفاؽ التبادؿ هع بمداف أهرٓكٓة جدٓدة. وٓىتظر كذلؾ هزٓد تطوٓر التعاوف‬ ‫ي واقاهة عالقات ش اكة بٓف الجٍات والهىاطؽ التوىسٓة هع هثٓالتٍا هف جٍات‬ ‫ر‬ ‫الدولْ الالهركز‬ ‫أوروبٓة وجٍات عربٓة وافرٓقٓة وتثهٓف ىحو‬ ‫ّ‬ ‫05‬ ‫اتفاقٓة تعاوف هبرهة فْ الغرض.‬ ‫ٌا العادي بصفة‬ ‫وسٓشٍد قطاع التجا ة الداخمٓة دفعا ٌاها بعد استرجاع هسالؾ التوزٓع لسٓر‬ ‫ر‬ ‫تدرٓجٓة والتخفٓؼ الىسبْ هف حدة ارتفاع األسعار فْ ضوء اإلج اءات التعدٓمٓة التْ أقرتٍا‬ ‫ر‬ ‫الحكوهة. وسٓتواصؿ ٌذا الىٍج التعدٓمْ واإلصالحْ خالؿ سىة‬ ‫11‬ ‫3102‬ ‫قصد تكرٓس الهىافسة‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫الىزٍٓة وضهاف شفافٓة الهعاهالت التجارٓة وهزٓد التحكـ فْ األسعار فضال عف تعزٓز حهآة‬ ‫الهستٍمؾ وهزٓد تفعٓؿ دور الٍٓاكؿ الهٍىٓة والتعدٓمٓة.‬ ‫السياسات المالية‬ ‫:‬ ‫تىصٍر السٓاسات الهالٓة الهرسوهة لسىة‬ ‫3102‬ ‫ضهف األولوٓات الجدٓدة‬ ‫لمهرحمة القادهة السٓها تحسف ىسؽ الىهو واستحثاث االستثهار وتطوٓر ٌٓكمة االقتصاد. وفْ‬ ‫ّ‬ ‫ٌذا السٓاؽ سٓتواصؿ إصالح الهىظوهة الجبائٓة فْ اتجاي تحقٓؽ عدالة أكبر فْ توزٓع العبء‬ ‫ّ‬ ‫ي‬ ‫الجبائْ السٓها بتخفٓؼ األداء عمِ الفئات الهحدودة الدخؿ هع الهحافظة عمِ الدور التحفٓز‬ ‫لمجبآة وهزٓد إحكاـ االستخالص الجبائْ. كها سٓتواصؿ تعزٓز فاعمٓة سٓاسة الهالٓة العهوهٓة‬ ‫هف خالؿ التوظٓؼ الهحكـ العتهادات هٓ اىٓة التىهٓة وفؽ هعآٓر هوضوعٓة والحرص عمِ‬ ‫ز‬ ‫ترشٓد ىفقات التصرؼ. وبالتو ي ستتركز الجٍود عمِ إحكاـ قٓادة السٓاسة الىقدٓة وتفعٓؿ ٌا‬ ‫دور‬ ‫از‬ ‫فْ تعدٓؿ السٓولة وضهاف التهوٓؿ السمٓـ لالقتصاد عالوة عف اعتهاد سٓاسة صرؼ هرىة‬ ‫والتقدـ فْ إصالح سوؽ الصرؼ وتطوٓر آلٓات التغطٓة هف هخاطر الصرؼ والفائدة.‬ ‫وسٓحظِ القطاع الهصرفْ بعىآة خاصة بالىظر إلِ دو ي الرٓادي فْ توفٓر التهوٓؿ الهالئـ‬ ‫ر‬ ‫ى‬ ‫وتقدٓـ الخدهات الهصرفٓة الهىاسبة وتٓسٓر الىفاذ لمتهوٓؿ خاصة بالىسبة لمهؤسسات الصغر‬ ‫والهتوسطة وتطوٓر ىشاط التهوٓؿ الصغٓر قصد هواكبة حركٓة الىشاط االقتصادي. كها سٓتـ‬ ‫ّ‬ ‫العهؿ عمِ دعـ هساٌهة السوؽ الهالٓة فْ تهوٓؿ االقتصاد الوطىْ عبر دعـ عهؽ السوؽ‬ ‫باد اج هؤسسات جدٓدة بالبورصة وتىشٓط السوؽ الرقاعٓة وتحسٓف أداء الهتعاهمٓف فْ السوؽ‬ ‫ر‬ ‫الهالٓة إضافة إلِ تدعٓـ التهوٓؿ التشاركْ خاصة إحداث الهزٓد هف الصىادٓؽ االستثهارٓة.‬ ‫وبالتو ي سٓتواصؿ تطوٓر أداء سوؽ التأهٓف وتحسٓف التغطٓة التأهٓىٓة ببالدىا بها ٓتالءـ‬ ‫از‬ ‫والتطور الهرتقب لمىشاط االقتصادي ع حاجٓات الهؤسسات واألف اد.‬ ‫ر‬ ‫وتىو‬ ‫5.‬ ‫السياسات القطاعية‬ ‫:‬ ‫ستشٍد السىة القادهة تسرٓع ىسؽ االصالحات وتطوٓع السٓاسات القطاعٓة فْ اتجاي تكرٓس‬ ‫التوجً ال اهْ الِ إعادة ٌٓكمة االقتصاد ودعـ القطاعات ذات القٓهة الهضافة العالٓة والقد ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التشغٓمٓة الهرتفعة.‬ ‫ي خالؿ سىة‬ ‫ولقد حظْ قطاع الفالحة والصيد البحر‬ ‫2102‬ ‫بعىآة لدفع ىسؽ ىهوي وتطوٓر‬ ‫اإلىتاج وتحسٓف اإلىتاجٓة وتىافسٓة الهىتوجات الفالحٓة. هها هكف هف تحقٓؽ ىتائج إٓجابٓة‬ ‫21‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫فاقت التقدٓ ات وتزوٓد السوؽ الهحمٓة فْ أحسف الظروؼ واتخاذ االج اءات الهىاسبة لحفز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫إىتاج الهواد الغذائٓة األساسٓة.‬ ‫وهف ٌذا الهىطمؽ ستتركز الجٍود فْ سىة‬ ‫3102 عيى‬ ‫وضع تصو ات جدٓدة لتىهٓة القطاع‬ ‫ر‬ ‫اىطالقا هف اإلست اتجٓات والخطط القطاعٓة واإلصالحات ال اهٓة إلِ هعالجة الهدٓوىٓة وتطوٓر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أداء الٍٓاكؿ الهٍىٓة واالستغالؿ األهثؿ لإلهكاىٓات الطبٓعٓة هف أجؿ تعزٓز األهف الغذائْ‬ ‫ج وهزٓد تثهٓف الصاد ات الفالحٓة. وٓستىد تعصٓر القطاع عمِ دفع‬ ‫ر‬ ‫واحكاـ تروٓج الهىتو‬ ‫البرىاهج الىهوذجْ لتأٌٓؿ الهستغالت الفالحٓة وهسالؾ توزٓع الهىتجات الفالحٓة لتطوٓر‬ ‫الهىظوهات اإلىتاجٓة التحوٓمٓة والعهؿ عمِ تطوٓر اإلستثهار الفالحْ لتوزٓع االىتاج.‬ ‫إلف شٍد قطاع الصناعات المعممية خالؿ سىة‬ ‫و‬ ‫2102‬ ‫استرجاع تدرٓجْ لىشاطً بفضؿ الجٍود‬ ‫الهتواصمة لمهحافظة عمِ الىسٓج الهتواجد وتأٌٓؿ الوحدات الصىاعٓة فستتركز الجٍود فْ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ دفع ب اهج التأٌٓؿ وتطوٓر الىسٓج الصىاعْ ودعـ هىظوهة القٓـ. كها ستتكثؼ‬ ‫ر‬ ‫الجٍود قصد توفٓر هىاخ هشجع لالستثهار واألعهاؿ واستقطاب االستثها ات العالهٓة وتشجٓع‬ ‫ر‬ ‫التطوٓر والتجدٓد التكىولوجْ إضافة إلِ حفز البحوث التىهوٓة ذات العالقة لتحسٓف القد ة‬ ‫ر‬ ‫التىافسٓة لمىسٓج الصىاعْ.‬ ‫وسٓتـ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة اعتهاد هجهوعة هف الهواصفات تغطْ قطاعات ذات أولوٓة‬ ‫وتىفٓذ اإلست اتٓجٓة الوطىٓة لمتقٓٓس وهساىدة الهؤسسات فْ تطبٓؽ الهواصفات وهواصمة العهؿ‬ ‫ر‬ ‫عمِ إب اـ اتفاقٓات اعت اؼ هتبادؿ هع البمداف العربٓة فْ هجاؿ اإلشٍاد بالهطابقة باإلضافة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫إلِ هواصمة هتابعة الهواصفات األوروبٓة والعهؿ عمِ اعتهاد ىشاط اإلشٍاد بهطابقة الهىتجات.‬ ‫فضال عف دعـ الٓقظة فْ ها ٓخص الهمكٓة الفكرٓة والصىاعٓة وتطوٓر الهخابر وىشاط‬ ‫ي لمتحالٓؿ والتجارب بٍدؼ الوصوؿ إلِ‬ ‫التحالٓؿ والتجارب صمب اله اكز الفىٓة والهخبر الهركز‬ ‫ر‬ ‫اعتهاد ها ٓقارب 07 هخبر بهوفِّ سىة‬ ‫ا‬ ‫الذي سٓجهع 73 هخبر وتىهٓة هجاالت الٓقظة التكىولوجٓة.‬ ‫ا‬ ‫4102‬ ‫إضافة إلِ تواصؿ اىجاز الهجهع التقىْ بتوىس‬ ‫كها سٓتواصؿ العهؿ هف أجؿ تعزٓز دٓىاهٓكٓة وتجدٓد الىسٓج الصىاعْ عبر إىجاز هىظوهة‬ ‫األقطاب التىهوٓة وهواصمة تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة وتشٓٓد الهحالت الصىاعٓة حسب‬ ‫31‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫الهواصفات العالهٓة الستقطاب الهشارٓع الهجددة ذات القٓهة التكىولوجٓة العالٓة فضال عف‬ ‫تفعٓؿ هىظوهة البحث والتجدٓد وتٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة الهطابقة لمهعآٓر الدولٓة.‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة تدعٓـ الهجٍود الوطىْ فْ هجاؿ االستكشاؼ والبحث عف‬ ‫المحروقات بإسىاد 45 رخصة خالؿ سىة‬ ‫وحفر‬ ‫3102‬ ‫91‬ ‫بئر جدٓدة هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫ا‬ ‫25 و21‬ ‫ع غاز الجىوب الذي ٍٓدؼ إلِ تثهٓف الغاز الطبٓعْ‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102.واىطالؽ إىجاز هشرو‬ ‫ر‬ ‫بالجىوب التوىسْ وتطوٓر ىسؽ االستكشاؼ فْ الهكاهف العهٓقة وتحسف ىشاط صىاعات‬ ‫التكرٓر بهصفاة بىزرت لتأهٓف تزوٓد ء هف احتٓاجات السوؽ الداخمٓة هف الهواد الطاقٓة هع‬ ‫جز‬ ‫القٓاـ بد اسة الجدوى االقتصادٓة لتركٓز هصفاة بالصخٓ ة وبهواصمة تطوٓر طاقة خزف الهواد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الطاقٓة.‬ ‫واستجابة لمىهو الهىتظر سٓتواصؿ تدعٓـ طاقة إىتاج الكيرباء والعهؿ عمِ بعث هشارٓع خاصة‬ ‫ع‬ ‫إلىتاج الكٍرباء باستعهاؿ الطاقات الهتجددة واستئىاؼ الهشاو ات فْ ها ٓخص هشرو‬ ‫ر‬ ‫‪ELMED‬‬ ‫وكذلؾ تدعٓـ شبكة توزٓع الكٍرباء والربط بالغاز الطبٓعْ.‬ ‫وٓىتظر أف ٓشٍد إىتاج الفسفاط ببالدىا ىهوا ىسبٓا ج اء تحسف األوضاع بالحوض الهىجهْ‬ ‫ر‬ ‫لٓصؿ اإلىتاج إلِ حدود‬ ‫6‬ ‫همٓوف طف هقابؿ‬ ‫6.4‬ ‫همٓوف طف هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫إضافة إلِ‬ ‫ى وهزٓد دعـ‬ ‫ي الٍاـ لتالفْ التأخٓر الحاصؿ عمِ هستوى الهشارٓع الكبر‬ ‫الهجٍود االستثهار‬ ‫االىتاج الهىجهْ.‬ ‫وتهٓز قطاع النقؿ باسترجاع سالؼ ىشاطً واىجاز استثها ات ٌاهة فْ الهعدات عمِ أف‬ ‫ر‬ ‫ٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫إعطاء األولوٓة لهشارٓع الىقؿ الحدٓدي بالهىاطؽ الداخمٓة عبر تدعٓـ‬ ‫الشبكة وهعدات الىقؿ بالقطا ات وتأٌٓؿ عربات الهترو كها ستتواصؿ أشغاؿ التٍٓئة بهواىئ‬ ‫ر‬ ‫ادس وجرجٓس وتٍٓئة الهىطقة الموجستٓة بجبؿ الوسط. اضافة إلِ تدعٓـ أسطوؿ شركة‬ ‫ر‬ ‫الخطوط التوىسٓة وا ع فْ الهفاوضات حوؿ تحرٓر خدهات الىقؿ الجوي هع اإلتفاؽ‬ ‫لشرو‬ ‫األوروبْ.‬ ‫وفْ هجاؿ السياحة تهٓزت سىة‬ ‫ّ‬ ‫السٓاحْ بإقباؿ األجاىب وابداء غبتٍـ فْ إىجاز هشارٓع ى واالستثهار فْ السٓاحة البٓئٓة‬ ‫كبر‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫بظٍور عدة بوادر آجابٓة شهمت بالخصوص االستثهار‬ ‫واإلستشفائٓة و ٌات والهواىْ الترفٍٓٓة وتٍٓئة الهىاطؽ السٓاحٓة وكذلؾ ىجاح برىاهج‬ ‫الهىتز‬ ‫41‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫اإلشٍار والتروٓج والتوصؿ إلِ إب اـ اتفاقٓات تعاوف دولْ فْ هجاؿ السٓاحة واتفاقٓات هع‬ ‫ر‬ ‫الشركات الوطىٓة لمىقؿ الجوي. وفْ ٌذا السٓاؽ تـ وضع خارطة طرٓؽ لفت ة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫عمِ ثالث هحاور ذات االولوٓة تٍـ استعادة صو ة توىس فْ األسواؽ السٓاحٓة وهساىدة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫2102-3102‬ ‫ترتكز‬ ‫الفاعمٓف وتطوٓر الش اكات عمِ الهستوى الداخمْ والخارجْ وتحسٓف الجودة وتىوٓع أىهاط‬ ‫ر‬ ‫اإلٓواء السٓاحْ وهالءهة هىظوهة التكوٓف السٓاحْ واضفاء الىجاعة عمِ الهىظوهة التروٓجٓة‬ ‫واعداد د اسة حوؿ إعادة ٌٓكمة الهؤسسات الهشرفة عمِ القطاع والٍٓكمة الهالٓة لموحدات‬ ‫ر‬ ‫السٓاحٓة عالوة عف تجٍٓز الهىاطؽ السٓاحٓة بالبىٓة األساسٓة بتحٓٓف الد اسة الهتعمقة بتجٍٓز‬ ‫ر‬ ‫هىطقتْ الهىستٓر وقهرت.‬ ‫وتتهحور إست اتٓجٓة تطوٓر قطاع تكنولوجيات المعمومات واالتصاؿ خالؿ الفت ة القادهة حوؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اإلصالحات الٍٓكمٓة والتىظٓهٓة لتشجٓع ههارسة األىشطة فْ هجاؿ تكىولوجٓا الهعموهات‬ ‫واالتصاؿ وتىوٓع الخدهات وتقمٓص كمفتٍا وبإرساء هىاخ تىافسْ فْ سوؽ االتصاالت كها‬ ‫ٓىتظر هزٓد تدعٓـ التغطٓة والبىٓة االتصالٓة وهواكبة التطو ات التقىٓة الهسجمة.‬ ‫ر‬ ‫وسٓتـ التركٓز عمِ تقدٓـ أفضؿ الخدهات لمهؤسسات وتوفٓر الفضاءات الهٍٓأة الحتضاف‬ ‫الهؤسسات الىاشطة فْ هجاؿ تكىولوجٓات الهعموهات واالتصاؿ وتشبٓؾ اله اكز الجٍوٓة لمعهؿ‬ ‫ر‬ ‫عف بعد ووضع هىصة لتوفٓر خدهات تعتهد عمِ تكىولوجٓا الحوسبة السحابٓة وتوفٓر خدهات‬ ‫هف الهجاؿ الحر عالوة عف الخدهات البرٓدٓة.‬ ‫وسٓتواصؿ فْ ىفس السٓاؽ تدعٓـ هكاىة قطاع الخدمات المالية هف خالؿ التقدـ الهرتقب فْ‬ ‫ىسؽ االصالحات ال اهٓة إلِ تطوٓر أداء القطاع الهصرفْ ودفع ىشاط الهؤسسات الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫الهختصة وتحسٓف خدهات التأهٓف بها ٓسٍـ فْ هواكبة التحوؿ الىوعْ لمىسٓج االقتصادي‬ ‫الوطىْ.‬ ‫ي وتحسٓف خدهاتً والعهؿ عمِ تشجٓع‬ ‫كها ستتركز الجٍود عمِ هزٓد تطوٓر النسيج التجار‬ ‫ى بالجٍات الداخمٓة هع إعادة تىظٓـ هسالؾ التوزٓع واألسواؽ‬ ‫إحداث الفضاءات التجارٓة الكبر‬ ‫التجارٓة. كها ٓىتظر هزٓد دفع الصىاعات التقمٓدٓة باعتبار ٌا الٍاـ فْ إحداث هواطف الرزؽ‬ ‫دور‬ ‫ي. وسٓتركز العهؿ بالخصوص عمِ تفعٓؿ دور الٍٓاكؿ الحكوهٓة‬ ‫وتوظٓؼ الت اث الحضار‬ ‫ر‬ ‫والهٍىٓة الهتدخمة وتهتٓف الش اكة فْ القطاع إضافة إلِ برهجة هجهوعة جدٓدة هف ى‬ ‫القر‬ ‫ر‬ ‫51‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫ج واعطائً قٓهة هضافة بإدخاؿ‬ ‫الحرفٓة عة عمِ هختمؼ هىاطؽ البالد واالرتقاء بجودة الهىتو‬ ‫هوز‬ ‫تقىٓات جدٓدة وتطوٓر التصهٓـ وتثهٓف الخصوصٓات الت اثٓة والحضارٓة ودعـ سبؿ تروٓج‬ ‫ر‬ ‫هىتوجات الحرفٓٓف والهؤسسات وتشجٓع التصدٓر.‬ ‫تطوير البنية االساسية : ستساٌـ است اتٓجة البىٓة األساسٓة بقدر كبٓر فْ دعـ القد ة التىافسٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى وجمب الهستثهرٓف‬ ‫لمهؤسسة االقتصادٓة وتوفٓر الشروط الهثمِ الىتصاب الهشارٓع الكبر‬ ‫خاصة بالجٍات الداخمٓة.‬ ‫وستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫ة بربطٍا بأٌـ الهىاطؽ االقتصادٓة‬ ‫دعـ الشبكة األساسٓة لمطرقات السيار‬ ‫والعه اىٓة و ع فْ تىفٓذٌا ىحو الهىاطؽ الداخمٓة اضافة إلِ تٍٓئة وتٍذٓب‬ ‫الشرو‬ ‫ر‬ ‫الطرقات الهرقهة‬ ‫بػ41‬ ‫374‬ ‫كمـ هف‬ ‫الٓة وتطوٓر الشبكة الجٍوٓة لمطرقات الهرقهة وتحسٓف البىٓة األساسٓة‬ ‫و‬ ‫ى إضافة إلِ إصالح الهىعرجات‬ ‫لمطرقات الحدودٓة وتطوٓر طرقات وبىاء هح الت بتوىس الكبر‬ ‫و‬ ‫وبىاء هه ات عموٓة واصالح اإلىا ة واىجاز هىخفضات ا عة وتركٓز إشا ات عاكسة‬ ‫ر‬ ‫لسر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بالهىعرجات بعدٓد الهىاطؽ عالوة عمِ هساىدة الحركة االقتصادٓة الهحمٓة بتدعٓـ الهسالؾ‬ ‫الرٓفٓة عبر تعبٓد‬ ‫الخاصة بتٍٓئة‬ ‫947‬ ‫0043‬ ‫كمـ هف الهسالؾ الرٓفٓة وصٓاىة‬ ‫7.5681‬ ‫كمـ، واىطالؽ الد اسات‬ ‫ر‬ ‫كمـ هف الهسالؾ الرٓفٓة. ٌذا باإلضافة إلِ التفكٓر فْ وضع برىاهج‬ ‫استثىائْ لفائدة الجٍات ذات الطابع الرٓفْ. وبالتو ي سٓتـ تدعٓـ البىٓة األساسٓة لمىقؿ‬ ‫از‬ ‫ّ‬ ‫الحدٓدي بإعادة تأٌٓؿ وتوظٓؼ خطوط السكة الحدٓدٓة ذات الهردودٓة الضعٓفة ود اسة إىجاز‬ ‫ر‬ ‫خطوط جدٓدة.‬ ‫ي والموجستية هف الهتوقع هواصمة تطوٓر الهواىْ التجارٓة واحكاـ‬ ‫وفْ هجاؿ النقؿ البحر‬ ‫ي‬ ‫استغاللٍا وارساء شبكة وطىٓة هىدهجة هف الهىاطؽ الموجستٓة وتحدٓد وتكوٓف هخزوف عقار‬ ‫هخصص لمفضاءات الموجستٓة إلِ جاىب تفعٓؿ التىسٓؽ فْ ٌذا الهجاؿ هف خالؿ إحداث‬ ‫هرصد لموجستٓة وارساء هىطقة لألىشطة االقتصادٓة الموجستٓة ب ادس عف طرٓؽ لزهة واحداث‬ ‫ر‬ ‫ي بهىطقة جرجٓس. فضال عف تىفٓذ برىاهج لتطوٓر كافة الهطا ات‬ ‫ر‬ ‫قطب صىاعْ وتجار‬ ‫وتدعٓهٍا ب ج وهه ات الطائ ات واىجاز هحطة دولٓة لت ابط الرحالت بهطار توىس قرطاج.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هدار‬ ‫وستعرؼ سىة‬ ‫3102‬ ‫دفعا ٌاها فْ هجاؿ تييئة المناطؽ الصناعية وبىاء الهحالت الصىاعٓة‬ ‫بعدة جٍات حٓث تقوـ الوكالة العقارٓة الصىاعٓة بتٍٓئة‬ ‫61‬ ‫73‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫098‬ ‫ٌؾ هىٍا‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫13‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫046‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫ٌؾ بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة واعداد الد اسات العقارٓة والفىٓة إلىجاز‬ ‫ر‬ ‫هىاطؽ صىاعٓة جدٓدة اضافة إلِ هجٍود القطاع الخاص وشركات األقطاب التىهوٓة‬ ‫والتكىولوجٓة وتىفٓذ برىاهج وطىْ لبىاء 4 هحالّت بكؿ الٓة ٓتـ تهوٓمً عف طرٓؽ البرىاهج‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫الجٍوي لمتىهٓة وتحدٓد أكثر هف 0054 ٌؾ هف الهدخ ات جمٍّا تابعة لمدولة عة عمِ هختمؼ‬ ‫هوز‬ ‫ر‬ ‫الجٍات.‬ ‫كها سٓتـ تعزٓز التنمية البمدية سىة‬ ‫3102‬ ‫بعد الدعـ الٍاـ الذي لقٓتً البمدٓات الستعادة ٌا‬ ‫دور‬ ‫ورصد هساعدات هالٓة استثىائٓة لهساعدتٍا عمِ اقتىاء هعدات وآلٓات الىظافة باعتبار األض ار‬ ‫ر‬ ‫الهسجمة إباف الثو ة. وٓىتظر بالخصوص اىجاز الهشارٓع الهدرجة ضهف هخطط االستثهار‬ ‫ر‬ ‫البمدي الهتعمقة بالبىٓة األساسٓة وهزٓد احكاـ هىظوهة جهع وىقؿ الفضالت الهىزلٓة وهعالجة‬ ‫الفضالت الصمبة وتجهٓؿ الهدف وحهآة الهىاطؽ السٓاحٓة وتٍٓئة الهساحات الخض اء وهقاوهة‬ ‫ر‬ ‫التوسع العه اىْ العشوائْ لمتجهعات السكىٓة. كها ٓىتظر تكرٓس الالهركزٓة والدٓهق اطٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهحمٓة بدعـ صالحٓات البمدٓات وتهكٓىٍا هف الهوارد الهالٓة والبشرٓة الهىاسبة فضال عف دعـ‬ ‫تدخالت صىدوؽ القروض وهساعدة الجهاعات الهحمٓة واىجاز هشارٓع تٍذٓب واحاطة وادهاج‬ ‫061‬ ‫حٓا شعبٓا وتحدٓث األسواؽ وهجهؿ اله افؽ الجهاعٓة بالهىاطؽ البمدٓة.‬ ‫ر‬ ‫وفْ هجاؿ السكف تهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫بالتركٓز عمِ البرىاهج الخصوصْ لمسكف االجتهاعْ‬ ‫إل الة وتعوٓض الهساكف البدائٓة هف خالؿ تحدٓد العائالت الهعىٓة وتعبئة هوارد التهوٓؿ إلىجاز‬ ‫ز‬ ‫قسط أوؿ ٓضـ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫البرىاهج الخصوصْ لمسكف االجتهاعْ واىجاز عهمٓات التٍٓئة والبىاء إلِ جاىب هواصمة دعـ‬ ‫00811‬ ‫قطاع السكف ببىاء ىحو‬ ‫هى ال بهختمؼ ال الٓات. وستشٍد سىة‬ ‫و‬ ‫ز‬ ‫15‬ ‫3102‬ ‫االىطالؽ الفعمْ فْ تىفٓذ‬ ‫ألؼ وحدة سكىٓة باستثها ات جهمٓة تقدر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بػ621.3‬ ‫ـ د عالوة عف‬ ‫تدخالت الصىدوؽ الوطىْ لتحسٓف السكف وتواصؿ ه اجعة أهثمة التٍٓئة العه اىٓة وتوفٓر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫األ اضْ الصالحة لمبىاء هف قبؿ الوكالة العقارٓة لمسكىِ.‬ ‫ر‬ ‫وسترتكز الجٍود خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ هواصمة الهجٍودات ال اهٓة إلِ توفٓر الماء فْ‬ ‫ر‬ ‫الهىاطؽ الرٓفٓة التْ ال ت اؿ هعطشة غ حد أدىِ لمتزوٓد ال ٓقؿ عف‬ ‫ز‬ ‫لبمو ّ‬ ‫ى الٍاهة كتحسٓف‬ ‫وتالفْ اىقطاع الهاء بالهىاطؽ الحضرٓة وذلؾ عبر تىفٓذ الهشارٓع الكبر‬ ‫88%‬ ‫فْ كؿ الٓة‬ ‫و‬ ‫ىوعٓة الهٓاي بالجىوب التوىسْ وبرهجة هد شبكات الهٓاي الشرب فْ الهىاطؽ الحضرٓة والرٓفٓة‬ ‫ّ‬ ‫واىجاز هحطة لتحمٓة الهٓاي الجوفٓة ببف قرداف ود اسة تحمٓة هٓاي البحر بالز ات واىطالؽ‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫71‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫أشغاؿ تحمٓة هٓاي البحر بجزٓ ة جربة خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫و ع فْ إىجاز الد اسة الفٓىة لهحطة‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫تحمٓة هٓاي البحر بصفاقس. كها سٓقع التركٓز عمِ الرفع هف طاقة إىتاج الهاء وتحسٓف ىوعٓتً‬ ‫وصٓاىة الشبكات وتىظٓـ حهالت لترشٓد استٍالؾ الهاء.‬ ‫وبالتو ي ستشٍد سىة‬ ‫از‬ ‫لٓشهؿ ىحو‬ ‫02‬ ‫3102‬ ‫هواصمة ربط عدٓد الهىاطؽ الرٓفٓة والجبمٓة بالنور الكيربائي‬ ‫ألؼ هشترؾ جدٓد وتوفٓر تهوٓالت إضافٓة لتعهٓـ التٓار الكٍربائْ ثالثْ التواتر‬ ‫تدرٓجٓا عمِ بعض الهىاطؽ الرٓفٓة لمتشجٓع عمِ إقاهة الهشارٓع االستثهارٓة.‬ ‫التنمية المستديمة : ىظر الحتداد الطمب عمِ الهوارد الطبٓعٓة الغٓر هتجددة ولضهاف وتحقٓؽ‬ ‫ا‬ ‫تىهٓة هستدٓهة سٓتواصؿ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ حهآة البٓئة والهحافظة عمٍٓا وتحسٓف‬ ‫جودة الحٓاة والعىآة بالبٓئة الحضرٓة وذلؾ بإحداث وصٓاىة وتعٍد الهساحات الخض اء وتجٍٓز‬ ‫ر‬ ‫ٌات الحضرٓة وتىظٓؼ الطرقات والهسالؾ واالىٍج وتدعٓـ الشبكة الوطىٓة له اقبة‬ ‫ر‬ ‫وتٍٓئة الهىتز‬ ‫ىوعٓة الٍواء والشبكة الوطىٓة له اقبة ىوعٓة الهٓاي وتكثٓؼ عهمٓات اله اقبة والهتابعة البٓئٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وحهآة البٓئة الصىاعٓة هف خالؿ هواصمة تىفٓذ البرىاهج الوطىْ لمتأٌٓؿ البٓئْ لمهؤسسات‬ ‫ع الفوسفوجٓبس وا الة التموث واستصالح هوقع‬ ‫ز‬ ‫الصىاعٓة والسٓاحٓة واإلعداد الىطالؽ هشرو‬ ‫ّ‬ ‫هصىع عجٓف الحمفاء والورؽ بالقصرٓف.‬ ‫كها ستتكثؼ الجٍود هف أجؿ هقاوهة التموث الهائْ بتعهٓـ خدهات التطٍٓر بالهدف والهىاطؽ‬ ‫الرٓفٓة ودعـ العهؿ البمدي فْ هجاؿ جهع الفضالت الهىزلٓة والىفآات الصمبة وغمؽ الهصبات‬ ‫العشوائٓة إلِ جاىب هقاوهة ظاٌ ة فواضؿ البىاء الهمقات عمِ الطرقات الرئٓسٓة وبهداخؿ‬ ‫ر‬ ‫الهدف.‬ ‫وفْ إطار الهحافظة عمِ الهوارد الطبٓعٓة و ع البٓولوجْ وهقاوهة التصحر ستتكثؼ الجٍود‬ ‫التىو‬ ‫هف أجؿ هواصمة تعبئة الهوارد الهائٓة غ ىسبة‬ ‫لبمو‬ ‫59%‬ ‫فْ غضوف سىة‬ ‫6102‬ ‫وتىفٓذ الب اهج‬ ‫ر‬ ‫ال اهٓة إلِ الرفع هف ىسؽ التشجٓر الغابْ و عوي وحهآة التربة والهخزوف الىباتْ وهجابٍة‬ ‫الر‬ ‫ر‬ ‫ع التصرؼ الهىدهج (الهرحمة‬ ‫التدٌور البٓئْ بالهىاطؽ الحساسة والصح اوٓة واىجاز هشرو‬ ‫ر‬ ‫الثاىٓة) الذي ٍٓـ الٓات الشهاؿ.‬ ‫و‬ ‫وفْ قطاع الطاقة ستتواصؿ الهجٍودات لمتحكـ فْ الطاقة وترشٓد استغاللٍا وتطوٓر استعهاؿ‬ ‫الطاقات البدٓمة والىٍوض بالطاقات الهتجددة بدعـ االستبداؿ الطاقْ داخؿ الهؤسسات‬ ‫81‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫الصىاعٓة والخدهاتٓة وتوجًٓ االستٍالؾ ىحو الطاقات الهحمٓة األقؿ كمفة وخاصة هىٍا الغاز‬ ‫ّ‬ ‫الطبٓعْ وتدعٓـ الىجاعة الطاقٓة فْ البىآات الجدٓدة والتشجٓع عمِ اعتهاد ىهط البىاء‬ ‫الهستدٓـ واالستئىاس بالىتائج التْ أفضت الٍٓا الد اسات الخصوصٓة فْ الهجاؿ. كها سٓتـ‬ ‫ر‬ ‫تعزٓز استعهاؿ طاقة الرٓاح لتولٓد الكٍرباء والطاقة الشهسٓة لتولٓد الكٍرباء وتركٓز الالقطات‬ ‫الشهسٓة فْ قطاع السكف والخدهات لتسخٓف الهٓاي إلِ جاىب تعزٓز الىقؿ الجهاعْ لألشخاص‬ ‫والىقؿ الحدٓدي لمبضائع وكذلؾ تدعٓـ التدقٓؽ الطاقْ وتصىٓؼ التجٍٓ ات الكٍروهىزلٓة‬ ‫ز‬ ‫وتطوٓر التعاوف فْ هجاؿ الطاقات الهتجددة واىجاز هشارٓع إىتاج فْ إطار الش اكة هع القطاع‬ ‫ر‬ ‫الخاص.‬ ‫وفْ هجاؿ التٍٓئة الت ابٓة ستتواصؿ الجٍود إلعداد األهثمة التوجٍٓٓة لمتٍٓئة الخاصة بالجٍات‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ى وبعض الهىاطؽ الحساسة والد اسات الهحورٓة‬ ‫ر‬ ‫االقتصادٓة والتجهعات العه اىٓة الكبر‬ ‫ر‬ ‫والخصوصٓة واىطالؽ الد اسة الخاصة بوضع خرٓطة وطىٓة لمبىٓة التحتٓة والتجٍٓ ات‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ى واالىطالؽ فْ تركٓز الهرصد الوطىْ لمفضاء الت ابْ. كها ٓتوقع خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫الجهاعٓة الكبر‬ ‫3102‬ ‫االىتٍاء هف إىجاز األطالس الرقهٓة ل الٓات توزر وهدىٓف وجىدوبة والكاؼ وسمٓاىة‬ ‫و‬ ‫وهواصمة إعداد أطالس الٓات باجة وىابؿ وصفاقس واىجاز الهرحمتٓف الثاىٓة والثالثة لقاعدة‬ ‫و‬ ‫الهعطٓات الطبوغ افٓة الرقهٓة.‬ ‫ر‬ ‫وسترتكز الجٍود فْ هجاؿ حهآة البٓئة عمِ إىجاز هشارٓع تٍتـ بالبٓئة الحضرٓة وتحسٓف‬ ‫جودة الحٓاة لدى الهواطف والهحافظة عمِ الهىظوهات الطبٓعٓة و ع البٓولوجْ والىٍوض‬ ‫التىو‬ ‫بالسٓاحة اإلٓكولوجٓة وهقاوهة التموث بشتِ أشكالً والعىآة بالبٓئة الصىاعٓة. وٓىتظر‬ ‫ٌات الحضرٓة والعىآة بجهالٓة‬ ‫بالخصوص تىفٓذ ب اهج صٓاىة الهىاطؽ الخض اء وتٍٓئة الهىتز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهدف. كها سٓتواصؿ إىجاز الهشارٓع والب اهج ال اهٓة إلِ الحد هف التموث الصىاعْ عبر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫التأٌٓؿ البٓئْ لمهؤسسات الصىاعٓة وتٓسٓر إدهاج تقىٓات اإلىتاج الىظٓؼ والقضاء عمِ جٓوب‬ ‫التموث القدٓهة.‬ ‫وستتركز الجٍود فْ هجاؿ التطٍٓر عمِ الترفٓع فْ ىسب الربط بالشبكة العهوهٓة لمتطٍٓر‬ ‫بال الٓات ذات الىسب الهىخفضة وتعهٓـ خدهات التّطٍٓر وتحسٓف ىسبة الربط بالهدف الهتبىاة‬ ‫و‬ ‫هف طرؼ الدٓواف وتحسٓف ىوعٓة الهٓاي الهعالجة واحكاـ استغاللٍا هع الحرص عمِ إحكاـ‬ ‫التصرؼ فْ الحهأة وتثهٓىٍا واحداث هحطات تطٍٓر لهعالجة الهٓاي الهستعهمة الصىاعٓة.‬ ‫91‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫وٓشتهؿ برىاهج االستثهار باألساس عمِ اىجاز أشغاؿ‬ ‫84‬ ‫هحطة تطٍٓر وأشغاؿ توسٓع‬ ‫ى‬ ‫وتٍذٓب شبكات التطٍٓر فضال عف اىجاز د اسات األهثمة الهدٓرٓة لمتطٍٓر لتوىس الكبر‬ ‫ر‬ ‫وىابؿ ود اسات اىجاز هحطات تطٍٓر وبرهجة توسٓع وتٍذٓب شبكات التطٍٓر بعدة الٓات.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫وبالتو ي ستشٍد سىة‬ ‫از‬ ‫ي‬ ‫هواصمة البرىاهج السىوي الهخصص لصٓاىة األودٓة والهجار‬ ‫3102‬ ‫ي والذي ٍٓـ جٍر وتىظٓؼ‬ ‫العاب ة لمهدف وهشارٓع صٓاىة شبكات هٓاي األهطار بالوسط الحضر‬ ‫ر‬ ‫ى بطوؿ 231 كمـ ّعة عمِ 9 الٓات وٌْ توىس وأرٓاىة وهىوبة وبف عروس‬ ‫و‬ ‫هوز‬ ‫75 وادي وهجر‬ ‫ّ‬ ‫وبىزرت وىابؿ وسوسة والقٓرواف وصفاقس فضال عف دفع الهشارٓع الهتعمّقة بالتصرؼ فْ‬ ‫ّ‬ ‫الىفآات. كها ٓىتظر هواصمة تىفٓذ‬ ‫هشروعا جدٓدا تخص حهآة‬ ‫وسٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫52‬ ‫هدٓىة واىطالؽ تحٓٓف الد اسات الفىٓة لحهآة هدف ى.‬ ‫أخر‬ ‫ر‬ ‫31‬ ‫3102‬ ‫هشروعا لحهآة الهدف هف الفٓضاىات واىجاز‬ ‫51‬ ‫العهؿ عمِ ضهاف دٓهوهة الهوارد الطبٓعٓة غٓر الهتجددة‬ ‫والهحافظة عمٍٓا لألجٓاؿ القادهة هف خالؿ تىفٓذ هشارٓع لتعبئة الهوارد الهائٓة والتشجٓر الغابْ‬ ‫و عوي فْ إطار هكافحة التصحر والرفع هف الهساحات الغابٓة و عوٓة وتقمٓص الضغط عمِ‬ ‫الر‬ ‫الر‬ ‫الهىاطؽ الحساسة وكذلؾ حهآة السواحؿ والثروة البحرٓة هف االستغالؿ العشوائْ.‬ ‫6.‬ ‫التنمية البشرية والساسات االجتماعية‬ ‫واعتبار ألٌهٓة تأٌٓؿ الهوارد البشرٓة والرقْ بالسٓاسات االجتهاعٓة فْ اىجاح عهمٓة التىهٓة،‬ ‫ا‬ ‫ستشٍد السىة القادهة استحثاث ىسؽ االصالحات الهتعمقة أساسا بهٓادٓف التربٓة والتعمٓـ العالْ‬ ‫والتكوٓف الهٍىْ والتشغٓؿ الِ جاىب التقدـ فْ التقمٓص هف الفقر وهزٓد العىآة بالبب اهج‬ ‫ر‬ ‫الٍادفة لدعـ عآة االجتهاعٓة.‬ ‫الر‬ ‫الموارد البشرية‬ ‫:‬ ‫تبعا لها شٍدتً سىة‬ ‫2102‬ ‫ع فْ ىسؽ إىجاز الب اهج والسٓاسات‬ ‫ر‬ ‫هف تسار‬ ‫ال اهٓة إلِ اإلرتقاء بهستوٓات التىهٓة البشرٓة إلِ درجات أرفع وذلؾ وفقا لها ورد فْ برىاهج‬ ‫ر‬ ‫عهؿ الحكوهة ورصد اإلهكاىٓات الهادٓة والبشرٓة لتدعٓـ هٓادٓف التربٓة والتعمٓـ العالْ والتكوٓف‬ ‫الهٍىْ والتشغٓؿ. سٓتركز العهؿ خالؿ السىة الد اسٓة‬ ‫ر‬ ‫2102/3102‬ ‫فْ القطاع التربوي عمِ‬ ‫هواصمة تىفٓذ اإلج اءات الهتخذة اباف الثو ة لضهاف استهررٓة الهىظوهة التربوٓة: تحسٓف‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ظروؼ الد اسة والعهؿ بالهؤسسات التربوٓة وتذلٓؿ الصعوبات الهادٓة والموجستٓة ج اء ها لحؽ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات التربوٓة هف أعهاؿ ىٍب وحرؽ واتالؼ لمتجٍٓ ات التربوٓة والبٓداغوجٓة وتأهٓف‬ ‫ز‬ ‫02‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫االهتحاىات الوطىٓة عالوة البدء فْ عهمٓة إصالح الهىظوهة التربوٓة تدرٓجٓا إضافة إلِ تىفٓذ‬ ‫أشغاؿ البىاء والتوسعة لمفضاءات التربوٓة طبقا لها ٌو هبرهج بالهٓ اىٓة.‬ ‫ز‬ ‫وستعهؿ وز ة التربٓة فْ الفت ة القادهة عمِ الحد هف ىقائص ىظاـ التربٓة والتعمٓـ الهدرسْ‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ٌا وتكثٓؼ الجٍد هف أجؿ إرساء هىظوهة‬ ‫والحرص عمِ صٓاىة الهؤسسات التربوٓة وتجٍٓز‬ ‫تربوٓة جدٓدة ٓشارؾ جهٓع األط اؼ فْ رسـ هالهحٍا وفقا لمىدوة الوطىٓة حوؿ هىٍجٓة اصالح‬ ‫ر‬ ‫الهىظوهة التربوٓة.‬ ‫وٓهثؿ قطاع التكويف الميني عىصر هحورٓا فْ التوجٍات التىهوٓة ال اهٓة إلِ دعـ القد ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫التىافسٓة لمهؤسسات اإلقتصادٓة هف خالؿ تىهٓة قد ات الهوارد البشرٓة واكسابٍا الهٍا ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الالزهة لهسآ ة التقدـ العمهْ والتكىولوجْ وضهاف حظوظ أوفر ٔىدهاجٍا فْ سوؽ الشغؿ.‬ ‫ر‬ ‫ولٍذا سٓتـ إعادة ٌٓكمة هصالح وز ة التكوٓف الهٍىْ والتشغٓؿ ووضع آلٓات لتأسٓس عالقات‬ ‫ار‬ ‫تعاقدٓة هع كافة الهتدخمٓف لتحسٓف حوكهة جٍاز التكوٓف الهٍىْ وتتهاشِ والخطط الجٍوٓة‬ ‫التىهوٓة.‬ ‫واعتبار لمدور الٍاـ لمتعميـ العالي فْ تحسٓف هؤش ات التىهٓة ورفع التحدٓات الهستقبمٓة، تواصؿ‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫خالؿ السىة الجاهعٓة‬ ‫1102–2102‬ ‫تحسٓف جودة التعمٓـ العالْ ودعـ استقاللٓة الجاهعات وتكوٓف‬ ‫الهكوىٓف وتعزٓز البحث العمهْ الجاهعْ والرفع هف هردودٓتً. وسٓتواصؿ خالؿ السىة الجاهعٓة‬ ‫2102-3102‬ ‫العهؿ عمِ هزٓد تحسٓف جودة التعمٓـ العالْ وارساء هىظوهة هتكاهمة لمتقٓٓـ وضهاف‬ ‫الجودة واالرتقاء بتصىٓؼ الجاهعات التوىسٓة. أها عمِ هستوى البىٓة األساسٓة لمقطاع، فٓىتظر‬ ‫إضافة ثالث هؤسسات جاهعٓة جدٓدة وٌْ الهعٍد العالْ لمد اسات التكىولوجٓة بقمٓبٓة وكمٓة العموـ‬ ‫ر‬ ‫والتقىٓات بسٓدي بوزٓد والهعٍد العالْ لمعموـ التطبٓقٓة والتكىولوجٓا بالقصرٓف. كها ٓىتظر تعزٓز شبكة‬ ‫البحث العمهْ الجاهعْ، واحداث هركز البحث فْ "الهٓكرو إلكتروىٓؾ" و"الىاىوتكىولوجٓا" صمب‬ ‫القطب التكىولوجْ بسوسة وهركز البحث فْ اإلعالهٓة والهمتهٓدٓا والهعالجة الرقهٓة لمهعطٓات‬ ‫بالقطب التكىولوجْ بصفاقس.‬ ‫2102‬ ‫هثمها ٓتجمِ ذلؾ هف‬ ‫واعتبار لمعىآة الفائقة التْ حظٓت بٍا القطاعات اإلجتماعية سىة‬ ‫ا‬ ‫خالؿ الترفٓع فْ حجـ اإلعتهادات الهرصودة لمغرض الِ ىسبة تفوؽ‬ ‫42% هقابؿ71 و02%‬ ‫سىوٓا خالؿ العشرٓات الهىقضٓة، ستتركز الجٍود فْ الهجاؿ الصحْ عمِ تجسٓد الخٓا ات‬ ‫ر‬ ‫12‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫اإلست اتٓجٓة ووضع سٓاسات جدٓدة تضهف الهساواة بٓف السكاف والفئات والجٍات. وسعٓا إلِ‬ ‫ر‬ ‫تحقٓؽ ٌذا التوجً وهواكبة لتطمعات السكاف فْ الهجاؿ الصحْ والتْ أفرزتٍا ىتائج اإلستشا ة‬ ‫ر‬ ‫الجٍوٓة وجمسات الهقاربة هع القطاعات والجٍات، تـ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫ع فْ إىجاز‬ ‫الشرو‬ ‫هشارٓع وب اهج هتعددة لفائدة هختمؼ الجٍات هع التركٓز عمِ الهىاطؽ الداخمٓة لمبالد والتْ‬ ‫ر‬ ‫تشكو ىقصا فْ هجاؿ الخدهات الصحٓة.‬ ‫وفْ هجاؿ التىهٓة االجتهاعٓة ومقاومة الفقر فقد سجمت سىة‬ ‫2102‬ ‫دعها ٌاها تجسد فْ‬ ‫الترفٓع فْ عدد العائالت الهىتفعة بهىح فْ إطار البرىاهج الوطىْ إلعاىة العائالت الهعو ة‬ ‫ز‬ ‫وزٓادة قٓهة الهساعدات الهالٓة هع الحرص عمِ تصوٓب الهساعدات ىحو هستحقٍٓا وكذلؾ‬ ‫دعـ شبكة هؤسسات الوقآة و عآة اإلجتهاعٓة واىجاز د اسة تقٓٓهٓة لمحهآة اإلجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫الر‬ ‫الهوجٍة لألطفاؿ.‬ ‫وسٓتـ خالؿ سىة 3102 دعـ الش اكة هع الهجتهع الهدىْ فْ تىفٓذ الب اهج االجتهاعٓة واعداد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ع اتفاقٓة إطارٓة هشتركة لتىظٓـ العالقات الهٍىٓة لمعاهمٓف بجهعٓات عآة الهعوقٓف إلِ‬ ‫ر‬ ‫هشرو‬ ‫ع قاىوف ٓتعمؽ بإحداث وتىظٓـ الهؤسسات الخٓرٓة. وفْ هجاؿ الٍج ة تـ‬ ‫ر‬ ‫جاىب إعداد هشرو‬ ‫ج‬ ‫إج اء جهمة هف االصالحات الٍٓكمٓة ىذكر هىٍا: إحداث كتابة الدولة لمٍج ة والتوىسٓٓف بالخار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ج وتفعٓؿ‬ ‫ج ٓضـ كافة هكوىات ش ائح التوىسٓٓف بالخار‬ ‫ر‬ ‫ي لمتوىسٓٓف بالخار‬ ‫وهجمس استشار‬ ‫ج وهزٓد العىآة بشباب الٍج ة هف خالؿ دعـ تواصمٍـ‬ ‫ر‬ ‫اله اكز االجتهاعٓة والثقافٓة بالخار‬ ‫ر‬ ‫بالوطف. كها ٓىتظر تطوٓر اإلتفاقٓات الثىائٓة والهتعددة األط اؼ فْ هجاؿ الٍج ة وتسرٓع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التعاوف هع الهىظهات األجىبٓة غٓر الحكوهٓة الهعىٓة بالٍج ة.‬ ‫ر‬ ‫وبخصوص قطاع الثقافة سٓتواصؿ تىفٓذ جهمة هف اإلصالحات التشرٓعٓة والتىظٓهٓة والٍٓكمٓة‬ ‫ال اهٓة إلِ تطوٓر الهىظوهة القاىوىٓة الخاصة بالهؤسسات الثقافٓة وخاصة الهرجعٓة هىٍا‬ ‫ر‬ ‫والتىشٓطٓة وتطوٓر هىظوهة التصرؼ فْ حقوؽ الهؤلؼ والحقوؽ الهجاو ة وتأكٓدا لمعىآة‬ ‫ر‬ ‫بهختمؼ الفىوف واستثهار ىتائج اإلستشا ة الوطىٓة حوؿ الكتاب لبمو ة خطة عهمٓة لمىٍوض‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بالكتاب والىشر والهطالعة. كها سٓتـ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫ه اجعة التىظٓـ الٍٓكمْ لموز ة وتطوٓر‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫التشرٓعات الهىظهة لمهؤسسات الثقافٓة باإلضافة إلِ إحداث إطار هؤسساتْ ٓعىِ بتىهٓة‬ ‫الهٍرجاىات والتظاٌ ات الثقافٓة.‬ ‫ر‬ ‫22‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫وستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫ع‬ ‫تركٓز الجٍود فْ آتجاي حهآة إىتاجات الهبدعٓف هف االستغالؿ الالهشرو‬ ‫هف خالؿ تفعٓؿ قاىوف الهمكٓة الفىٓة واألدبٓة والفكرٓة وه اجعة قواعد استغالؿ الهصىفات‬ ‫ر‬ ‫وتحسٓف هردود عائدات الحقوؽ الهادٓة الهتأتٓة هف ٌذي الهصىفات بوسائؿ اإلعالـ الهسهوعة‬ ‫والهرئٓة. كها سٓتواصؿ تفعٓؿ ىظاـ رخصة هبدع لفائدة الهبدعٓف العاهمٓف فْ القطاع العاـ‬ ‫بالتو ي هع هواصمة اإلحاطة اإلجتهاعٓة بالهبدعٓف.‬ ‫از‬ ‫وبخصوص الت اث، ستشٍد سىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫تطوٓر أداء الهؤسسات الهرجعٓة فْ الت اث فضال عف‬ ‫ر‬ ‫إعادة ٌٓكمة الهعٍد الوطىْ لمت اث وتىفٓذ ب اهج صٓاىة الهخزوف الوطىْ هف الهواقع والهعالـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والهدف التارٓخٓة و ى والهجهوعات التقمٓدٓة وحهآتً واحٓائً وتوظٓفً إلحداث هسالؾ سٓاحٓة‬ ‫القر‬ ‫وثقافٓة جدٓدة.‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بالرياضة والتربية البدنية سٓتـ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫إ‬ ‫الوطىٓة لمرٓاضة لمجهٓع واإلرتقاء بىسبة التغطٓة بهادة التربٓة البدىٓة فْ الوسط الهدرسْ‬ ‫3102‬ ‫عمِ هواصمة تىفٓذ الخطة‬ ‫وه اجعة الزهف الهخصص لتدرٓس هادة التربٓة البدىٓة واىجاز د اسة تقٓٓهٓة لتطوٓر الرٓاضة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بالوسط الهدرسْ والرفع هف أداء هىظوهة الرٓاضة الهدىٓة بتطوٓر هستوى الهسابقات الرٓاضٓة‬ ‫فىٓا وأخالقٓا. كها ٓىتظر تدعٓـ الههارسة الرٓاضٓة الهىظهة قصد الرفع هف ىسؽ بعث‬ ‫الجهعٓات و ع فْ إعداد هجمة قاىوىٓة رٓاضٓة وفتح همفْ التهوٓؿ الرٓاضْ واإلحت اؼ‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫الرٓاضْ وهزٓد الىٍوض بالرٓاضة الىسائٓة وهواصمة دعـ رٓاضة الهعوقٓف عالوة عف دعـ‬ ‫اإلستثهار الخاص فْ هجاؿ الشباب والرٓاضة.‬ ‫وحظْ قطاع الشباب باعتبار الهىاخ الجدٓد الذي أفرزتً الثو ة بعىآة خاصة والتْ ستسٍـ فْ‬ ‫ر‬ ‫تطوٓر الهشاركة اإلجتهاعٓة والهدىٓة لمشباب وتأهٓف اىخرطً بكثافة فْ سٓاؽ بعث الجهعٓات‬ ‫ا‬ ‫بهختمؼ هجاالتٍا والهشاركة فْ الهىابر اإلعالهٓة وشبكات التواصؿ اإلجتهاعْ وهختمؼ‬ ‫الهؤسسات الشبابٓة والثقافٓة. كها سترتكز توجٍات قطاع الشباب خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تعزٓز‬ ‫هشاركة الشباب فْ الحٓاة العاهة وارساء آلٓات حوار جدٓدة هعً وآالء األٌهٓة الالزهة لهجاؿ‬ ‫اإلعالـ الشبابْ الوظٓفْ والخدهاتْ واىجاز هواقع "واب" بدور الشباب تدعٓها لإلعالـ‬ ‫واإلتصاؿ عبر التكىولوجٓات الحدٓثة وتطوٓر الخطة الوطىٓة لمسٓاحة الشبابٓة.‬ ‫32‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫و ج قطاع الطفولة ضهف الهجاالت الحٓوٓة الرتباطً بفئات عهرٓة هتعددة وذات حاجٓات‬ ‫ٓىدر‬ ‫هختمفة تتصؿ بهٓادٓف الصحة والتربٓة والطفولة الهبك ة، والتْ كاىت تشكو هف اإلقصاء‬ ‫ر‬ ‫والتٍهٓش ال سٓها بالهىاطؽ الداخمٓة وتفتقر لمخدهات الصحٓة وخدهات الطفولة الهبك ة هف‬ ‫ر‬ ‫ي. وهف ٌذا الهىطمؽ سترتكز التدخالت سىة‬ ‫رٓاض أطفاؿ وكتاتٓب وهؤسسات التعمٓـ التحضٓر‬ ‫3102‬ ‫باألساس عمِ تطوٓر شبكة هؤسسات الطفولة ببعث ىوادي وهركبات جدٓدة لمطفولة‬ ‫وهواصمة تىفٓذ هختمؼ الب اهج الهتعمقة بتٍٓئة ٌذي الهؤسسات وتأٌٓمٍا وصٓاىتٍا وكذلؾ تطوٓر‬ ‫ر‬ ‫خدهات عآة الطفولة الفاقدة لمسىد هف خالؿ دعـ قد ات األسر وتشجٓع صٓغة اإلٓداع العائمْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫واعادة ٌٓكمة اله اكز الهىدهجة لمشباب والطفولة وهواصمة األىشطة الٍادفة إلِ ىشر ثقافة‬ ‫ر‬ ‫ٌا.‬ ‫حقوؽ الطفؿ وهزٓد ىشر الثقافة الرقهٓة عبر ه اكز اإلعالهٓة الهوجٍة لمطفؿ وتطوٓر‬ ‫ر‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ تـ إٓالء هزٓد اإلٌتهاـ بالم أة و ة باعتبار ٌها فْ استكهاؿ هقوهات‬ ‫دور‬ ‫ر األسر‬ ‫ّ‬ ‫الهجتهع التوىسْ. وسٓرتكز االٌتهاـ فْ ٌذا الهجاؿ عمِ تكرٓس هبدأ تكافؤ الفرص بٓف‬ ‫الجىسٓف وتعزٓز دور اله أة عمِ هختمؼ األصعدة اإلقتصادٓة واإلجتهاعٓة والسٓاسٓة فضال‬ ‫ر‬ ‫عف الىٍوض بأوضاع الهرة فْ الرٓؼ بإعداد الهسوحات وتدعٓـ التهكٓف االقتصادي لمهرة‬ ‫أ‬ ‫أ‬ ‫الرٓفٓة وىشر ثقافة حقوؽ اله أة فْ الهىاطؽ الرٓفٓة واعادة تفعٓؿ اإلست اتٓجٓة الوطىٓة لهقاوهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫العىؼ ضد اله أة وتىظٓـ دو ات تدرٓبٓة لفائدة اله أة وحفز الهشاركة فْ الحٓاة العاهة وأخذ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الق ار وتكرٓس ع االجتهاعْ والهشاركة السٓاسٓة والتحوؿ الدٓهق اطْ.‬ ‫ر‬ ‫لىو‬ ‫ر‬ ‫وستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫ى لفائدة األسر‬ ‫تكثٓؼ الجٍود هف أجؿ هواصمة برىاهج بعث هشارٓع صغر‬ ‫الفقٓ ة التْ تهثؿ اله أة عائمٍا الوحٓد هف خالؿ التكوٓف ورسكمة قد ات اله أة فْ الجٍات ذات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى وفْ هجاؿ الحرؼ‬ ‫األولوٓة وتىظٓـ دو ات تكوٓىٓة حوؿ كٓفٓة بعث وتسٓٓر الهشارٓع الصغر‬ ‫ر‬ ‫التقمٓدٓة وتىظٓـ هعارض لهساعدتٍف عمِ تروٓج هىتوجاتٍف. وستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫كذلؾ إىطالؽ‬ ‫ي ووضع‬ ‫الد اسة حوؿ التح الت داخؿ األس ة التوىسٓة واحداث هركز ىهوذجْ لمتوجًٓ األسر‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫است اتٓجٓة إعالـ واتصاؿ وتثقٓؼ حوؿ األس ة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وفْ هجاؿ العناية بالمسنيف ودعـ هكاىتٍـ داخؿ األس ة والهجتهع تـ خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫الترفٓع‬ ‫فْ عدد الهسىٓف الهىتفعٓف بالهىح القا ة واحداث فرؽ هتىقمة إضافٓة لتقدٓـ الخدهات االجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫والصحٓة لفائدتٍـ فْ بٓوتٍـ. وٓىتظر خالؿ سىة‬ ‫42‬ ‫3102‬ ‫هواصمة تىفٓذ الب اهج الخاصة بكبار‬ ‫ر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫السف ودعـ هكاىتٍـ داخؿ األس ة والهجتهع وبرىاهج دعـ وتشجٓع الجهعٓات عمِ إحداث‬ ‫ر‬ ‫فضاءات تثقٓفٓة وترفٍٓٓة لفائدة الهسىٓف.‬ ‫ولقد بوأت اإلست اتٓجٓة التّىهوٓة الجدٓدة اإلىساف هكاىة هحورٓة صمب االٌتهاهات الوطىٓة‬ ‫ّ‬ ‫ر ّ‬ ‫ّ‬ ‫باعتبا ي فْ أف ذاتً الوسٓمة الهثمِ والغآة القصوى لكؿ عهؿ إىهائْ حٓث كشفت ثو ة 41‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫جاىفْ عف هدى عهؽ الٍوة بٓف ها كاف ٓسوؽ لً الىظاـ السابؽ وبٓف الواقع اإلجتهاعْ السٓها‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫فٓها ٓتعمؽ بالفئات ضعٓفة الدخؿ وظاٌ ة الفقر.‬ ‫ر‬ ‫وسجمت الفت ة الهىقضٓة عدٓد الىقائص عمِ هستوى الىجاعة والهردودٓة لهختمؼ الب اهج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫والتدخالت االجتهاعٓة والتْ تتجمِّ خاصة هف خالؿ تعدد وتشتّت الب اهج ذات الطابع‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫االجتهاعْ وا ٌا لمتىسٓؽ بٓف هختمؼ الهتدخمٓف والغٓاب شبً الكمّْ لمهجتهع الهدىْ إضافة‬ ‫فتقار‬ ‫ّ‬ ‫إلِ الهعالجة الجزئٓة والقصٓ ة الهدى لإلشكالٓات الهطروحة وتعهد توظٓفٍا لغآات سٓاسٓة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫وترسٓخ التبعٓة الههىٍجة لمتّحوٓالت االجتهاعٓة عوضا عف التّعوٓؿ عمِ الذات والعهؿ الجاد.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ي الذي أقدهت عمًٓ توىس ها بعد الثّو ة والقاضْ‬ ‫ر‬ ‫وٓتىزؿ فْ ٌذا اإلطار الخٓار الحضار‬ ‫ّ‬ ‫باعتهاد هقاربة تىهوٓة تشاركٓة ترتكز ه اجعة هىواؿ التّىهٓة بهختمؼ أبعادي قصد إحكاـ الهالءهة‬ ‫ر‬ ‫بٓف هقتضٓات التّىهٓة االقتصادٓة وهتطمبات التىهٓة البشرٓة واالجتهاعٓة والجٍوٓة. وتٍدؼ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الخطة الوطىٓة الهرسوهة إلِ توخْ سٓاسة اجتهاعٓة عادلة وهتضاهىة وشاهمة لكؿ الفئات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وكذلؾ الرقْ بىجاعة السٓاسات والب اهج االجتهاعٓة وهزٓد تصوٓبٍا ىحو هستحقٍّٓا.‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وتقتضْ الهقاربة الجدٓدة لهسألة الفقر إرساء هىظوهة هستحدثة وهتىاسقة األبعاد والهكوىات‬ ‫ّ‬ ‫ترتكز عمِ الهشاركة الفاعمة لمهجتهع الهدىْ وتىفٓذ إصالح هعهؽ لصٓغ التّصرؼ فْ هكوىات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الهىظوهة العهوهٓة لمىٍوض االجتهاعْ وفْ بمو ة السٓاسات ذات العالقة وتىفٓذٌا وهتابعة‬ ‫ّ ّ‬ ‫ر ّ‬ ‫ٌا وتقٓٓهٍا طبقا لهقتضٓات الحوكهة الرشٓدة وكذلؾ التّوجً ىحو تدعٓـ الالّهركزٓة فْ‬ ‫إىجاز‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وضع وتىفٓذ السٓاسات االجتهاعٓة.‬ ‫ّ‬ ‫وٓىتظر فْ ٌذا السٓاؽ إرساء شبكة لألهاف االجتهاعْ تستىد إلِ توسٓع هظمّة التّغطٓة‬ ‫االجتهاعٓة لتشهؿ كؿ الفئات الهٍىٓة وتدعٓـ الىفقات والتّحوٓالت االجتهاعٓة وه اجعة هىظوهة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫الدعـ والعهؿ عمِ هزٓد تىهٓة الهوارد البشرٓة السٓها السكف الخدهات الصحٓة والتربٓة والتكوٓف‬ ‫ّ‬ ‫52‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ممخص‬ ‫ّ‬ ‫وتكثٓؼ الهساىدة واإلحاطة بالعائالت الهعو ة وذات االحتٓاجات الخصوصٓة واستٍداؼ القضاء‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫عمِ الفقر الهدقع.‬ ‫كها سٓتـ تكثٓؼ الجٍود هف أجؿ الهعالجة االقتصادٓة الىشٓطة لظاٌ ة الفقر وذلؾ هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫دفع التّشغٓؿ واحداث هوارد الرزؽ والتّقمٓص التّدرٓجْ فْ أشكاؿ التشغٓؿ الٍش وتحسٓف‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫األجور الدىٓا وكذلؾ الىٍوض بالتّىهٓة الجٍوٓة ودعـ الالهركزٓة والش اكة هع الجٍات هع تعزٓز‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫قدرتٍا عمِ تثهٓف طاقاتٍا وقد اتٍا الذاتٓة فضال عف تطوٓر هختمؼ أىهاط االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫االجتهاعْ التّضاهىْ وه اجعة شاهمة لمب اهج وألٓات الكفٓمة بترسٓخ هبادئ االعتهاد عمِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الذات والعهؿ.‬ ‫ّ‬ ‫62‬
  • ‫‪ I‬ء األوؿ‬ ‫الجز‬ ‫التػوازنػات العػامػة‬
  • ‫‪ 1.I‬البػاب األوؿ‬ ‫الوضع االقتصادي خالؿ سنة‬ ‫‪11I‬‬ ‫- -‬ ‫عاشت توىس سىة‬ ‫2102‬ ‫عمِ وقع ثو ة‬ ‫ر‬ ‫41‬ ‫جاىفْ‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫والتْ بهقتضاٌا دخمت‬ ‫البالد فْ هرحمة جدٓدة وحاسهة تطهح فٍٓا إلِ إرساء ىظاـ دٓهق اطْ سمٓـ وبىاء‬ ‫ر‬ ‫ىهوذج جدٓد لمتىهٓة ٓقوـ عمِ التوازف والعدؿ والشفافٓة وٓهكف هف الرقْ بهسار‬ ‫ّ‬ ‫‪21I‬‬ ‫- -‬ ‫التىهٓة إلِ أعمِ درجات الىهاء والرفاي.‬ ‫ّ‬ ‫و غـ الوقع االٓجابْ لثو ة 41 جاىفْ عمِ الهشٍد السٓاسْ فْ توىس وها تحهمً هف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫آفاؽ واعدة عمِ جهٓع الهستوٓات فإف التقمبات واألحداث التْ صاحبتٍا أدت إلِ‬ ‫حالة هف الركود االقتصادي تكثفت الجٍود عمِ ٌا لوضع وتىفٓذ الب اهج وألٓات‬ ‫ر‬ ‫إثر‬ ‫الكفٓمة بهعالجة الصعوبات االقتصادٓة واالجتهاعٓة الظرفٓة وهساىدة القطاعات‬ ‫الهتضر ة.‬ ‫ر‬ ‫‪31I‬‬ ‫- -‬ ‫كها أفرزت ثو ة‬ ‫ر‬ ‫41‬ ‫جاىفْ ىقائص ٌٓكمٓة عمِ الصعٓد االقتصادي واالجتهاعْ‬ ‫تتهثؿ باألساس فْ بروز فوارؽ جٍوٓة اقتصادٓة واجتهاعٓة واستفحاؿ ظاٌ ة البطالة‬ ‫ر‬ ‫خاصة لدى حاهمْ الشٍادات العمٓا. واف تجاوز ٌذي التحدٓات لٓس باألهر الٍٓف‬ ‫ّ‬ ‫وٓتطمب حٓز زهىٓا وجٍدا ٓتجاوز الهدى القصٓر إذ باالضافة الِ ضرو ة تكثٓؼ‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫الجٍود لتوفٓر االستق ار السٓاسْ واالقتصادي واالجتهاعْ باعتبا ي شرطا أساسٓا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫السترجاع الىشاط االقتصادي لسالؼ حٓوٓتً فإىً ٓتعٓف العهؿ عمِ ارساء اىهوذج‬ ‫ع هجتهعْ جدٓد‬ ‫تىهوي جدٓد ٓقطع ىٍائٓا هع هخمفات الهاضْ وٓؤسس لبىاء هشرو‬ ‫قواهً الحرٓة والعدالة والهواطىة وٌدفً الرقْ االجتهاعْ والتطور االقتصادي والتىهٓة‬ ‫العادلة بٓف كافة الفئات والجٍات.‬ ‫‪41I‬‬ ‫- -‬ ‫وقد كاف لحالة عدـ االستق ار والفوضِ التْ تمت ثو ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫االقتصاد الوطىْ لسىة‬ ‫2%.‬ ‫1102‬ ‫41‬ ‫جاىفْ آثار سمبٓة عمِ‬ ‫حٓث سجؿ الىاتج الهجمْ االجهالْ ىهوا سالبا بىسبة‬ ‫92‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪51I‬‬ ‫- -‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫وأهاـ ٌذا الوضع االستثىائْ بادرت الحكوهة بوضع برىاهج عهؿ استعجالْ وهتكاهؿ‬ ‫ج التدرٓجْ هف الوضع الذي ساد‬ ‫ٓقوـ عمِ اىتٍاج سٓاسة اقتصادٓة توسعٓة لمخرو‬ ‫إباف الثو ة بأقؿ التكالٓؼ الههكىة فضال عف هجهؿ اإلج اءات والتدابٓر الهعتهدة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لهساىدة الهؤسسات التْ هرت بصعوبات والتْ هكىت هف التقمٓص أكثر ها ٓهكف‬ ‫هف هخاطر فقداف هواطف الشغؿ فْ عدٓد الهؤسسات. ٌذا إلِ جاىب الدعـ غٓر‬ ‫الهسبوؽ لالستثها ات العهوهٓة فْ الجٍات الداخمٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪61I‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، تسىِ تسجٓؿ بوادر اىتعاشة خالؿ الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫تؤكد بدآة تعافْ االقتصاد الوطىْ هف تبعات األوضاع غٓر الهالئهة التْ تمت‬ ‫ّ‬ ‫الثو ة خاصة هف خالؿ استرجاع دٓىاهٓكٓة قطاعات السٓاحة والىقؿ والهىاجـ والطاقة‬ ‫ر‬ ‫بعد الركود الحاد الهسجؿ فْ سىة 1102.‬ ‫‪71I‬‬ ‫- -‬ ‫إال أىً فْ الهقابؿ وبدآة هف شٍر أفرٓؿ الهاضْ تـ تسجٓؿ بعض التباطؤ فْ ىسؽ‬ ‫ّ‬ ‫تطور الصاد ات بحكـ تقمص الطمب الخارجْ الهوجً لتوىس ىتٓجة االىكهاش‬ ‫ر‬ ‫ى‬ ‫الهسجؿ فْ هىطقة االورو هع تواصؿ الضغوط عمِ التوازىات الهالٓة الكبر‬ ‫‪81I‬‬ ‫- -‬ ‫ي وارتفاع هستوى أسعار بعض الهواد الغذائٓة.‬ ‫وبخاصة توسع الهٓ اف التجار‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫أها عمِ الصعٓد االجتهاعْ، فقد سجؿ ت اجع فْ هوجة اإلض ابات واالعتصاهات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وٌو ها ٓعكس بدآة استرجاع ثقة هختمؼ الهتدخمٓف حٓث اىخفض عدد اإلض ابات‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بىسبة 8% خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف سىة 2102. وٓأتْ ٌذا الوضع ىتٓجة‬ ‫االتفاؽ بشأف الزٓادة فْ األجور وأٓضا البدء فْ حوار اجتهاعْ هع األط اؼ‬ ‫ر‬ ‫االجتهاعٓة و ع فْ إرساء عقد اجتهاعْ بٓف هختمؼ األط اؼ. كها اتسـ‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫الوضع االجتهاعْ أٓضا بتعدد الب اهج وألٓات لهساىدة الفئات الهعو ة إلخ اجٍا هف‬ ‫ز ر‬ ‫ر‬ ‫دائ ة اإلقصاء والتٍهٓش التْ تتخبط فٍٓا.‬ ‫ر‬ ‫‪-1I‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪91I‬‬ ‫- -‬ ‫المحيط العالمي‬ ‫اتسـ الهحٓط الدولْ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫بٍشاشة الوضع االقتصادي فْ بمداف هىطقة‬ ‫االورو غـ الجٍود الهبذولة هف األط اؼ الفاعمة فْ االتحاد األوروبْ بالتىسٓؽ هع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الٍٓئات الهالٓة الدولٓة لتطوٓؽ تداعٓات أزهة الهدٓوىٓة العهوهٓة والتخفٓؼ هف ٌا‬ ‫أثر‬ ‫عمِ االقتصاد الحقٓقْ. ولقد تعددت الهساعْ والهباد ات الدولٓة الحتواء آثار أزهة‬ ‫ر‬ ‫03‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫الدٓوف السٓادٓة فْ العدٓد هف الدوؿ األوروبٓة وٌو ها تجمِ هف خالؿ إق ار البىؾ‬ ‫ر‬ ‫ي األوروبْ خالؿ الثالثْ الثاىْ ٔلٓة إىقاذ جدٓدة تتضهف ش اء السىدات فْ‬ ‫ر‬ ‫الهركز‬ ‫أسواؽ الدٓوف دوف سقؼ هحدد بٍدؼ الحد هف ارتفاع تكالٓؼ االقت اض لمدوؿ التْ‬ ‫ر‬ ‫تعاىْ صعوبات وضغوطات هالٓة كبٓ ة عمِ غ ار اسباىٓا وآطالٓا عالوة عمِ ق ار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي األوروبْ اإلبقاء عمِ ىسبة الفائدة الرئٓسٓة فْ أقؿ هستوٓاتٍا لتىشٓط‬ ‫البىؾ الهركز‬ ‫الحركة االقتصادٓة.‬ ‫‪11 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها اتسـ الوضع االقتصادي الدولْ بتطور ىسبْ لمىشاط االقتصادي فْ ال الٓات‬ ‫و‬ ‫الهتحدة األهرٓكٓة خالؿ الثالثْ الثالث هف السىة الجارٓة هقارىة هع الىتائج الهسجمة‬ ‫خالؿ الثالثْ الثاىْ هردي باألساس اإلستعادة التدرٓجٓة لىسؽ الطمب الداخمْ‬ ‫ّ‬ ‫وبخاصة االستٍالؾ الخاص واالستثهار. وأهاـ صعوبة الوضع اإلقتصادي العالهْ‬ ‫ّ‬ ‫واعتبار لحدة الضغوط الهسمطة عمِ سوؽ الشغؿ بادر البىؾ الفٓد الْ األهرٓكْ‬ ‫ر‬ ‫ا ّ‬ ‫باتخاذ جهمة هف اإلج اءات الظرفٓة والدقٓقة العاجمة بٍدؼ استرجاع الىسؽ العادي‬ ‫ر‬ ‫لمىهو.‬ ‫‪11 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫ٌذا وتهٓزت الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫دوؿ الربٓع العربْ خاصة بعد إج اء اىتخابات رئاسٓة فْ هصر واىتخاب أعضاء‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫2102‬ ‫كذلؾ بتسجٓؿ استق ار ىسبْ لألوضاع فْ‬ ‫ر‬ ‫غـ هف تواصؿ الضغوط السٓاسٓة‬ ‫الهؤتهر الوطىْ العاـ فْ القطر المٓبْ بالر‬ ‫والجٓوست اتٓجٓة فْ الهىطقة هع اشتداد األزهة السورٓة وصعوبة التكٍف بتأثٓ اتٍا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمِ الهىطقة ككؿ.‬ ‫ّ‬ ‫‪12 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وتشٓر الهعطٓات الهتوف ة حوؿ تطور الىشاط االقتصادي العالهْ خالؿ األشٍر‬ ‫ر‬ ‫األولِ هف السىة الجارٓة إلِ:‬ ‫‪‬‬ ‫تباطؤ ىسبْ لمىشاط االقتصادي األهرٓكْ حٓث بمغت ىسبة الىهو فْ ال الٓات الهتحدة‬ ‫و‬ ‫األهرٓكٓة بحساب االى الؽ السىوي‬ ‫ز‬ ‫خالؿ الثالثْ الثالث هقابؿ‬ ‫3.2%‬ ‫1.2%‬ ‫فْ الثالثْ‬ ‫الثاىْ بالعالقة هع تسرٓع ىسؽ تطور الطمب الداخمْ وخاصة االستٍالؾ الخاص‬ ‫هقابؿ 7.0%).‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع ىسبة الىهو فْ هىطقة االورو‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫4.0% خالؿ الثالثْ الثاىْ هف سىة‬ ‫(8.1%‬ ‫بػ6.0%‬ ‫بحساب االى الؽ السىوي هقابؿ اىخفاض بىسبة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫بسبب تقمص االستٍالؾ الخاص بالعالقة هع‬ ‫اإلج اءات التقشفٓة التْ تـ اتخاذٌا فْ عدٓد البمداف األوروبٓة عالوة عمِ ركود االستثهار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫13‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫غـ هف تعدد ع اإلج اءات ال اهٓة إلِ تىشٓط االقتصاد وخاصة المجوء إلِ سٓاسة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وتىو‬ ‫بالر‬ ‫هالٓة أكثر هروىة.‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع ىسبة الىهو فْ الصٓف إلِ‬ ‫ر‬ ‫4.7%‬ ‫خالؿ الفت ة الهت اوحة بٓف جوٓمٓة وسبتهبر‬ ‫ر ر‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ 6.7% خالؿ الثالثْ الثاىْ ىتٓجة لهجهؿ اإلج اءات التْ تـ اتخاذٌا لتفادي الضغط‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫عمِ االقتصاد إلِ جاىب تقمّص الطمب العالهْ.‬ ‫تطور الىهو العالهْ‬ ‫31‬ ‫11‬ ‫9‬ ‫7‬ ‫5‬ ‫3‬ ‫1‬ ‫1-‬ ‫ثـ 1‬ ‫ثـ 2‬ ‫3-‬ ‫ثـ 3‬ ‫ثـ 1‬ ‫ثـ 4‬ ‫0102‬ ‫ثـ 3‬ ‫ثـ 2‬ ‫ثـ 4‬ ‫ثـ 1‬ ‫1102‬ ‫ثـ 2‬ ‫2102‬ ‫5-‬ ‫الصٌن‬ ‫‪‬‬ ‫البابان‬ ‫منطقة االورو‬ ‫الوالٌات المتحدة االمرٌكٌة‬ ‫تواصؿ استق ار ىسب البطالة فْ هستوٓات هرتفعة بالعالقة هع تباطؤ الىشاط االقتصادي‬ ‫ر‬ ‫حٓث بمغت ىسبة البطالة فْ ال الٓات الهتحدة األهرٓكٓة‬ ‫و‬ ‫1.8%‬ ‫فْ شٍر أوت‬ ‫2102‬ ‫8.7%‬ ‫خالؿ شٍر سبتهبر هقابؿ‬ ‫وارتفعت ىسبة البطالة فْ هىطقة االورو لتبمغ‬ ‫6.11%‬ ‫خالؿ‬ ‫ي سبتهبر هع وجود تفاوت ىسبْ بٓف بمداف الهىطقة حٓث تجاوزت ىسبة البطالة فْ‬ ‫شٍر‬ ‫اسباىٓا عتبة‬ ‫5.52%‬ ‫فْ شٍر سبتهبر. عمها وأف ىسب البطالة فْ هىطقة االورو بمغت‬ ‫هستوٓات قٓاسٓة لـ ٓتـ تسجٓمٍا هىذ‬ ‫‪‬‬ ‫52‬ ‫سىة.‬ ‫ت اجع األسعار العالهٓة لمهواد األساسٓة باستثىاء الطاقة حٓث تقمّص الهؤشر العاـ ألسعار‬ ‫ر‬ ‫ٌذي الهواد‬ ‫بػ9.11%‬ ‫إلِ هوفِ أكتوبر.‬ ‫23‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫هؤشر أسعار الهواد األساسٓة‬ ‫032‬ ‫012‬ ‫091‬ ‫071‬ ‫051‬ ‫031‬ ‫7 8 9 01 11 21 1 2 3 4 5 6 7 8 9 01 11 21 1 2 3 4 5 6 7 8 9 01‬ ‫0102‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫المؤشر دون الطاقة‬ ‫‪‬‬ ‫المؤشر العام‬ ‫تذبذب أسعار الطاقة إلِ هوفِ شٍر أكتوبر خاصة ج اء تواصؿ التوت ات الجٓوست اتٓجٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فْ هىطقة الشرؽ األوسط هف جٍة واىخفاض هستوى هخزوىات الخاـ بال الٓات الهتحدة‬ ‫و‬ ‫األهرٓكٓة بأكثر هها كاف هتوقع هف جٍة ى. ولقد بمغ سعر البرهٓؿ برىت‬ ‫أخر‬ ‫فْ شٍر أكتوبر‬ ‫فْ شٍر أوت.‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ هعدؿ‬ ‫ّ‬ ‫50.311‬ ‫د الر فْ شٍر سبتهبر وهعدؿ‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫7.111‬ ‫63.311‬ ‫د الر‬ ‫و‬ ‫د الر‬ ‫و‬ ‫تطور سعر الىفط (د الر لمبرهٓؿ)‬ ‫و‬ ‫041‬ ‫031‬ ‫021‬ ‫011‬ ‫001‬ ‫09‬ ‫08‬ ‫07‬ ‫06‬ ‫05‬ ‫اكتوبر‬ ‫سبتمبر‬ ‫أوت‬ ‫جوٌلٌة‬ ‫جوان‬ ‫ماي‬ ‫أفرٌل‬ ‫مارس‬ ‫فٌفري‬ ‫جانفً‬ ‫دٌسمبر‬ ‫نوفمبر‬ ‫أكتوبر‬ ‫سبتمبر‬ ‫أوت‬ ‫جوٌلٌة‬ ‫جوان‬ ‫ماي‬ ‫أفرٌل‬ ‫مارس‬ ‫فٌفري‬ ‫جانفً‬ ‫دٌسمبر‬ ‫نوفمبر‬ ‫أكتوبر‬ ‫سبتمبر‬ ‫أوت‬ ‫جوٌلٌة‬ ‫جوان‬ ‫ماي‬ ‫أفرٌل‬ ‫مارس‬ ‫فٌفري‬ ‫جانفً‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع طفٓؼ لألسعار عىد االستٍالؾ فْ البمداف الهصىعة خاصة ىتٓجة اىخفاض أسعار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهواد األساسٓة.‬ ‫33‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ى السٓها االورو والٓاف.‬ ‫تذبذب سعر صرؼ الد الر إ اء العهالت الرئٓسٓة األخر‬ ‫و ز‬ ‫عدـ استق ار هؤش ات أٌـ البورصات العالهٓة ج اء تواصؿ الضبابٓة قْ أفاؽ االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وه اجعة ى الهؤسسات لتوقعات ىتائجٍا ىحو االىخفاض.‬ ‫كبر‬ ‫ر‬ ‫النتائج المسجمة خالؿ األشير األولى مف سنة 2102‬ ‫‪ii 1 I‬‬ ‫ -‬‫‪13 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫اتسهت الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫بتسجٓؿ هؤش ات آجابٓة عمِ هستوى االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫الحقٓقْ غـ هف تواصؿ الضغوط الهسمّطة عمِ التوازىات الهالٓة وخاصة العجز‬ ‫بالر‬ ‫ي وهؤشر األسعار عىد االستٍالؾ.‬ ‫الجار‬ ‫النمو‬ ‫‪1 ii 1 I‬‬ ‫ - -‬‫‪14 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫ٓبرز هف خالؿ الىتائج األولٓة لمفت ة األولِ هف السىة الجارٓة تطور الىاتج الهحمْ‬ ‫ر‬ ‫اإلجهالْ خالؿ الثالثْ الثاىْ هف سىة‬ ‫2102‬ ‫بىسبة‬ ‫1.2%‬ ‫باألسعار القا ة بحساب‬ ‫ر‬ ‫االى الؽ السىوي هقابؿ 6.4% خالؿ الثالثْ األوؿ وبمغ بالتالْ ىهو الىاتج الهحمْ‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫اإلجهالْ ىسبة 3.3% خالؿ السداسْ األوؿ هف ٌذي السىة.‬ ‫تطور الىاتج الثالثْ‬ ‫الثالثْ األوؿ‬ ‫الثالثْ الثاىْ‬ ‫السداسْ األوؿ‬ ‫(بحساب االى الؽ السىوي)‬ ‫ز‬ ‫ي‬ ‫الفالحة والصٓد البحر‬ ‫0.4‬ ‫9.3‬ ‫0.4‬ ‫الصىاعات الهعهمٓة‬ ‫3.3‬ ‫2.5-‬ ‫2.1-‬ ‫الصىاعات غٓر الهعهمٓة‬ ‫1.0-‬ ‫9.2-‬ ‫6.1-‬ ‫الخدهات‬ ‫3.6‬ ‫0.5‬ ‫6.5‬ ‫الناتج المحمي االجمالي‬ ‫6.4‬ ‫1.2‬ ‫3.3‬ ‫‪15 1 I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫وٓرتكز ٌذا الهستوى هف الىهو أساسا عمِ:‬ ‫تطور ٌاـ لمىشاط فْ قطاع الخدهات بىسبة‬ ‫6.5%‬ ‫هردي أساسا استرجاع الىشاط فْ قطاع‬ ‫السٓاحة وبدرجة أقؿ قطاع الىقؿ حٓث كاف لمتحسف الهمحوظ لموضع األهىْ واستق ار‬ ‫ر‬ ‫األوضاع السٓاسٓة واالجتهاعٓة فضال عف الجٍود الهبذولة لمىٍوض بالقطاع السٓاحْ‬ ‫43‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫بصفة عاهة األثر االٓجابْ عمِ هردودٓة القطاع. وتجدر اإلشا ة فْ ٌذا السٓاؽ إلِ تطور‬ ‫ر‬ ‫البٓتات الجهمٓة بىسؽ هطرد بمغ‬ ‫2.47%‬ ‫إلِ هوفِ جواف‬ ‫1.45% خالؿ ىفس الفت ة هف السىة الهاضٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ اىخفاض حاد بىسبة‬ ‫ّ‬ ‫اىخفاض القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة خالؿ السداسْ األوؿ هف ٌذي‬ ‫السىة بىسبة‬ ‫باألسعار القا ة ىتٓجة ت اجع اإلىتاج عمِ هستوى القطاعات الهوجٍة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫2.1%‬ ‫لمتصدٓر حٓث اىخفضت القٓهة الهضافة فْ كؿ هف قطاعْ الىسٓج والهالبس والجد‬ ‫والصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫هف سىة‬ ‫بسبب تقمص الطمب الخارجْ الهوجً لتوىس. عمها وأف ٌذٓف القطاعٓف‬ ‫2102‬ ‫ٓهثالف ق ابة‬ ‫ر‬ ‫7.5% و7.3%‬ ‫خالؿ السداسْ األوؿ‬ ‫04%‬ ‫هف إجهالْ اإلىتاج فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة. وتجدر اإلشا ة إلِ‬ ‫ر‬ ‫التوفؽ فْ تسجٓؿ ىهو آجابْ لمقٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الكٓهٓائٓة ىتٓجة عودة‬ ‫الىشاط فْ الحوض الهىجهْ.‬ ‫الٍاـ لمىشاط فْ قطاع الهحروقات حٓث اىخفضت القٓهة الهضافة بىسبة‬ ‫‪‬‬ ‫6.1%‬ ‫ج اء الت اجع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اىخفاض القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات غٓر الهعهمٓة بىسبة‬ ‫خالؿ‬ ‫السداسْ األوؿ.‬ ‫ّ‬ ‫االستثمار‬ ‫‪2 ii 1 I‬‬ ‫- - -‬ ‫2102‬ ‫بتسجٓؿ هؤش ات آجابٓة تىبؤ بتحسف الهجٍود‬ ‫ر‬ ‫زٓادة ٌاهة فْ واردات هواد التجٍٓز بىسبة‬ ‫خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف السىة‬ ‫‪16 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫اتسهت الفت ة الهىقضٓة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫ي وٌو ها ٓتجمِ هف خالؿ:‬ ‫االستثهار‬ ‫‪‬‬ ‫الجارٓة هقابؿ اىخفاض بحوالْ‬ ‫‪‬‬ ‫5.9%‬ ‫الهصادقة عمِ‬ ‫السىة بقٓهة‬ ‫‪‬‬ ‫9.51%‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫تطور هبٓعات االسهىت فْ السوؽ الداخمٓة بىسبة‬ ‫السىة الجارٓة هقابؿ اىخفاض بىسبة‬ ‫‪‬‬ ‫7.7%‬ ‫442‬ ‫983‬ ‫سىة‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫همفا لمتأٌٓؿ فْ القطاع الصىاعْ خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف ٌذي‬ ‫ـ د.‬ ‫ارتفاع ىوآا االستثهار بىسبة‬ ‫2102‬ ‫8.7%‬ ‫3.11%‬ ‫خالؿ الثهاىٓة أشٍر األولِ هف‬ ‫وارتفاعٍا بىسبة‬ ‫8.41%‬ ‫1.64%‬ ‫فْ القطاع الصىاعْ خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف‬ ‫فْ قطاع الخدهات الهتصمة بالصىاعة.‬ ‫53‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ارتفاع همحوظ لحجـ االستثها ات الخارجٓة الهباش ة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫األولِ هف السىة الجارٓة لٓبمغ‬ ‫1.2841‬ ‫6.62%‬ ‫خالؿ التسعة أشٍر‬ ‫ـ د خاصة فْ قطاع الطاقة (52%) وقطاع‬ ‫الصىاعات الهعهمٓة (6.52%). كها ارتفع عدد الهؤسسات الجدٓدة الهىتصبة خالؿ التسعة‬ ‫أشٍر األولِ هف السىة الحالٓة إلِ‬ ‫هكف هف إحداث‬ ‫ّ‬ ‫‪3 ii 1 I‬‬ ‫ - -‬‫‪17 1 I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫8248‬ ‫09‬ ‫هؤسسة وبمغ عدد عهمٓات التوسعة‬ ‫741‬ ‫هوطف شغؿ جدٓد.‬ ‫عهمٓة هها‬ ‫ّ‬ ‫التشغيؿ‬ ‫ع التشغٓؿ بعىآة بالغة سىة 2102 هثمها ٓتجمِ ذلؾ خاصة هف خالؿ :‬ ‫حظْ هوضو‬ ‫إحداث برىاهج " التشجٓع عمِ العهؿ " الذي ٍٓدؼ إلِ تحسٓف تشغٓمٓة طالبْ الشغؿ هف‬ ‫ٌـ عمِ االىخ اط الفعمْ فْ هسار البحث عف شغؿ فْ إطار‬ ‫ر‬ ‫حاهمْ الشٍادات العمٓا وتحفٓز‬ ‫العهؿ الهؤجر أو العهؿ الهستقؿ‬ ‫‪‬‬ ‫إسىاد اهتٓاز جدٓد ٍٓدؼ إلِ التشجٓع عمِ االىتدابات داخؿ الهؤسسات االقتصادٓة هف‬ ‫خالؿ تخفٓض اله ابٓح الخاضعة لمجبآة وتكفؿ الدولة بهساٌهة األع اؼ فْ الىظاـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القاىوىْ لمضهاف اإلجىهاعْ بالىسبة لألجور الهدفوعة بعىواف االىتدابات الجدٓدة لطالبْ‬ ‫الشغؿ ألوؿ ه ة هف قبؿ الهؤسسات العاهمة بالقطاعات الهىدرجة ضهف هجمة التشجٓع عمِ‬ ‫ر‬ ‫االستثهار. وقد اىطمؽ العهؿ بٍذا اإلهتٓاز هىذ غ ة افرٓؿ‬ ‫ر‬ ‫دٓسهبر 3102.‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫وسٓتواصؿ إلِ غآة‬ ‫13‬ ‫ع فْ ه اجعة الب اهج والسٓاسات الىشٓطة لمتشغٓؿ، واعادة ٌٓكمة الصىدوؽ الوطىْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫لمتشغٓؿ لربط تدخالتً بإحداث هواطف شغؿ قا ة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫إصدار قاىوف االىتداب بالوظٓفة العهوهٓة (جواف 2102) الذي ٓعتهد هقآٓس تتعمؽ بسف‬ ‫ج كشرطٓف أساسٓٓف لمدخوؿ إلِ الوظٓفة العهوهٓة بالىسبة لػ‬ ‫الهترشح وسىة التخر‬ ‫07%‬ ‫هف‬ ‫الهىتدبٓف فٓها ٓقع اىتداب البقٓة حسب الكفاءة. وٓستثىْ ٌذا القاىوف أربع فئات ٓتـ اىتدابٍا‬ ‫آلٓا وٌْ الهترشحٓف هف عائالت شٍداء وجرحِ الثو ة والهتهتعٓف بالعفو التشرٓعْ العاـ‬ ‫ر‬ ‫والهعوقٓف والهترشحٓف فْ بعض أسالؾ الوظٓفة العهوهٓة وذلؾ استىادا إلِ األقدهٓة وطبقا‬ ‫لهقتضٓات الىظاـ األساسْ الخاص بٍذي الفئات. وٓىتظر أف ٓشهؿ ٌذا القاىوف‬ ‫عاهؿ واطار جدٓد ٓتـ آىتدابٍـ تدرٓجٓا فْ القطاع العهوهْ إلِ هوفِ سىة 2102.‬ ‫63‬ ‫52‬ ‫ألؼ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫ح اإلشكالٓات وبمو ة‬ ‫ر‬ ‫تىظٓـ الهؤتهر الوطىْ حوؿ التشغٓؿ الذي ٓعد تظاٌ ة ٌاهة لطر‬ ‫ر‬ ‫التوجٍات حوؿ التشغٓؿ إىخرطت فًٓ جهٓع األط اؼ هف سمط سٓاسٓة وخب اء وههثمٓف عف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهجتهع الهدىْ وأفضِ إلِ إقت اح خطة عهمٓة واج اءات آىٓة لمىٍوض بالتشغٓؿ، هف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ىاحٓة، والِ ضبط هالهح إست اتٓجٓة هتوسطة الهدى فْ ٌذا الهجاؿ، هف ىاحٓة ى.‬ ‫أخر‬ ‫ر‬ ‫‪18 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓتعٓف التأكٓد، هف جٍة ى، أف سوؽ الشغؿ شٍدت هع هطمع السىة الحالٓة‬ ‫أخر‬ ‫ّ‬ ‫بوادر إٓجابٓة هثمها ٓتبٓف ذلؾ هف خالؿ ت اجع ىسبة البطالة بػ3.1 ىقطة هائوٓة فْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الثالثٓة الثاىٓة هف ٌذي السىة هقارىة بالثالثٓة األخٓ ة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫ٓىتظر أف ٓتواصؿ إلِ هوفِ سىة 2102.‬ ‫‪19 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫وٌو اىخفاض‬ ‫وقد تسىِ تحقٓؽ ٌذي الىتائج، التْ تبقِ، عمِ أٌهٓتٍا، ىسبٓة وٌشة وتستدعْ‬ ‫الهثاب ة والثبات عمِ الىٍج اإلصالحْ، بفضؿ تركٓز الجٍود هف أجؿ الهحافظة‬ ‫ر‬ ‫عمِ هواطف الشغؿ وهساىدة القطاعات التْ شٍدت اضط ابات وتىشٓط الحركة‬ ‫ر‬ ‫اإلقتصادٓة وذلؾ عالوة عمِ الحفاظ عمِ سالهة الهىاخ اإلجتهاعْ الذي تحسىت‬ ‫هؤش اتً خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هقارىة هع ىفس الفت ة هف السىة‬ ‫ر‬ ‫الهىقضٓة كأتْ :‬ ‫‪‬‬ ‫اىخفاض عدد اإلض ابات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع عدد الهؤسسات التْ شٍدت إض ابات بحوالْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫8%‬ ‫؛‬ ‫6%‬ ‫؛‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع عدد العهاؿ الهشاركٓف فْ اإلض ابات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تقمص عدد األٓاـ الضائعة بسبب اإلض ابات بىسبة 91%.‬ ‫ر‬ ‫‪4 ii 1 I‬‬ ‫ - -‬‫‪21 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫91%‬ ‫؛‬ ‫ة الخارجية‬ ‫التجار‬ ‫شٍدت الهبادالت التجارٓة خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة 2102 ىهوا طفٓفا لصاد ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫السمع بىسبة 9.3% هقابؿ ارتفاع همحوظ لمواردات بىسبة 5.31% باألسعار الجارٓة فْ حٓف‬ ‫سجمت الصاد ات والواردات خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102 عمِ التوالْ ارتفاعا بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي الذي بمغ 5.9889 ـ د‬ ‫8.8% و3.6%. وقد أدت ٌذي التطو ات إلِ تفاقـ العجز التجار‬ ‫ر‬ ‫هقابؿ 8.4396 ـ د خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف السىة الهاضٓة واىخفاض ىسبة التغطٓة‬ ‫ر‬ ‫بػ3.6 هف الىقاط لتبمغ 86.8%.‬ ‫73‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ي خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة 2102 (ـ د)‬ ‫ر‬ ‫تطور العجز التجار‬ ‫0061‬ ‫0041‬ ‫0021‬ ‫0001‬ ‫008‬ ‫006‬ ‫004‬ ‫002‬ ‫0‬ ‫جانفً‬ ‫فٌفري‬ ‫مارس‬ ‫أفرٌل‬ ‫ماي‬ ‫جوان‬ ‫جوٌلٌة‬ ‫أوت‬ ‫سبتمبر‬ ‫أكتوبر‬ ‫تطور ىسبة التغطٓة خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة 2102‬ ‫ر‬ ‫0,09‬ ‫0,08‬ ‫0,07‬ ‫0,06‬ ‫0,05‬ ‫0,04‬ ‫0,03‬ ‫0,02‬ ‫0,01‬ ‫0,0‬ ‫جانفً‬ ‫‪21 1 I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫فٌفري‬ ‫مارس‬ ‫أفرٌل‬ ‫جوان‬ ‫ماي‬ ‫جوٌلٌة‬ ‫أوت‬ ‫سبتمبر‬ ‫أكتوبر‬ ‫وهف أبرز الىتائج الهسجمة عمِ هستوى الصاد ات:‬ ‫ر‬ ‫ارتفاع صاد ات قطاع الطاقة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫9.91%‬ ‫هقابؿ‬ ‫8.8%‬ ‫خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف‬ ‫ر‬ ‫ى ٌذا التطور باألساس إلِ الزٓادة الٍاهة فْ هبٓعات الهواد الهكر ة بعد‬ ‫ر‬ ‫سىة 1102. وٓعز‬ ‫استئىاؼ هصفاة بىزرت لىشاطٍا ابتداء هف جوٓمٓة 1102.‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع صاد ات قطاع الفسفاط والكٓهٓاء بىسبة 6.12% هقابؿ اىخفاض‬ ‫ر‬ ‫ب1.82%‬ ‫خالؿ ىفس‬ ‫الفت ة هف سىة 1102. وٓعود ٌذا التحسف باألساس إلِ ارتفاع هبٓعات كؿ هف ‪ D.A.P‬ورفٓع‬ ‫ر‬ ‫الفسفاط عمِ التوالْ بىسب‬ ‫‪‬‬ ‫7.33%‬ ‫و3.83%.‬ ‫تطور صاد ات قطاع الصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫1102‬ ‫3.3%‬ ‫هقابؿ 5.71% هسجمة‬ ‫وذلؾ بالعالقة هع استق ار صاد ات الصىاعات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الكٍربائٓة وارتفاع صاد ات الصىاعات الهٓكاىٓكٓة وهعدات الىقؿ.‬ ‫ر‬ ‫83‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫اىخفاض هبٓعات قطاع الفالحة والصىاعات الغذائٓة هقابؿ ارتفاع بىسبة‬ ‫4.24%‬ ‫العش ة أشٍر األولِ هف السىة الهاضٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫اىخفاض هبٓعات قطاع الىسٓج والهالبس والجمد‬ ‫الفت ة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫بىسبة 11%‬ ‫‪22 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫و2.4%.‬ ‫هقابؿ ارتفاع‬ ‫ب9%‬ ‫بىسبة 5.7%‬ ‫خالؿ‬ ‫خالؿ ىفس‬ ‫ىتٓجة ت اجع صاد ات كؿ هف الهالبس الجاٌ ة واألحذٓة عمِ التوالْ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أها عمِ هستوى الواردات، فقد اتسهت العش ة أشٍر األولِ هف السىة الحالٓة بارتفاع‬ ‫ر‬ ‫واردات جهٓع الهواد حٓث تـ تسجٓؿ:‬ ‫‪‬‬ ‫زٓادة ٌاهة لواردات هواد الطاقة بىسبة‬ ‫سىة‬ ‫1102‬ ‫5.92%‬ ‫هقابؿ ارتفاع ب9.03% خالؿ ىفس الفت ة هف‬ ‫ر‬ ‫ى ذلؾ باألساس الرتفاع واردات الغاز الطبٓعْ والىفط الخاـ عمها وأىً لـ‬ ‫وٓعز‬ ‫ٓتـ استٓ اد ٌذي الهادة خالؿ السبعة أشٍر األولِ هف السىة الفارطة ىظر لتوقؼ هصفاة‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫بىزرت عف الىشاط طواؿ تمؾ الفت ة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع ٌاـ فْ واردات الهواد االستٍالكٓة‬ ‫هف سىة‬ ‫1102‬ ‫وٓعود ذلؾ باألساس إلِ ارتفاع واردات الشاحىات والسٓا ات السٓاحٓة‬ ‫ر‬ ‫ى عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫والهعدات األخر‬ ‫46% و2.15% و1.232%‬ ‫االستثها ات فْ هجاؿ الىقؿ.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع ٌاـ فْ واردات هواد التجٍٓز‬ ‫أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫‪‬‬ ‫ب7.31%‬ ‫هقابؿ شبً استق ار خالؿ ىفس الفت ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1102‬ ‫ب41%‬ ‫بالعالقة هع ت آد حجـ‬ ‫ز‬ ‫هقابؿ اىخفاض بىسبة‬ ‫3.9%‬ ‫بالعالقة هع استحثاث ىسؽ االستثهار.‬ ‫زٓادة فْ واردات الهواد الغذائٓة بىسبة‬ ‫3.9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫93%‬ ‫خالؿ العش ة‬ ‫ر‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف السىة‬ ‫ر‬ ‫الفارطة بالعالقة هع ارتفاع واردات القهح الصمب والشعٓر عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫و8.94%‬ ‫و2.61%‬ ‫‪‬‬ ‫واىخفاض واردات كؿ هف القهح المٓف والزٓوت الىباتٓة والسكر عمِ التوالْ‬ ‫و1.52%.‬ ‫ارتفاع واردات الهواد األولٓة والىصؼ الهصىعة بىسبة‬ ‫6.6%‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.7%‬ ‫4.12%‬ ‫بػ2.7%‬ ‫خالؿ العش ة‬ ‫ر‬ ‫أشٍر األولِ هف سىة 1102.‬ ‫‪23 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫ي فقد شٍد القطاع الهوجً كمٓا لمتصدٓر‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بٍٓكمة الهبادالت حسب الىظاـ التجار‬ ‫ّ‬ ‫ت اجعا فْ أدائً لٓسجؿ اىخفاضا بػ3.2% عمِ هستوى الصاد ات ٓعكس التأثٓر الهباشر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لت اجع الىشاط االقتصادي فْ هىطقة األورو عمِ ىشاط التصدٓر حٓث تـ تسجٓؿ اىخفاض‬ ‫ر‬ ‫93‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫فْ هبٓعات قطاعْ الىسٓج والهالبس والجمد والفالحة والهواد الغذائٓة عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫1.9% و2.11% هقابؿ ارتفاعٍا ب3.7% و2.101% خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102‬ ‫ر‬ ‫وت اجع ىسؽ تطور هبٓعات قطاع الصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة (7.1% هقابؿ‬ ‫ر‬ ‫5.32%). أها عمِ هستوى الواردات فقد شٍد القطاع اىخفاضا بىسبة 6.2% هقابؿ ارتفاع‬ ‫ب1.51% خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف السىة الهىقضٓة. فباستثىاء قطاع الصىاعات‬ ‫ر‬ ‫الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة الذي سجؿ شبً استقرر فْ أدائً، عرفت جؿ القطاعات اىخفاضا‬ ‫اا‬ ‫فْ وارداتٍا خالؿ ٌذي الفت ة.‬ ‫ر‬ ‫‪24 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ الهقابؿ سجؿ الىظاـ العاـ خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫لمصاد ات والواردات عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫ر‬ ‫بىسبة‬ ‫‪25 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫5.4%‬ ‫وارتفاع الواردات بىسبة‬ ‫7.51% و4.12%‬ ‫5.2%‬ ‫2102‬ ‫ارتفاعا‬ ‫هقابؿ اىخفاض الصاد ات‬ ‫ر‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫فعمِ هستوى الصاد ات شٍدت جؿ القطاعات تحسىا فْ هبٓعاتٍا باستثىاء قطاع‬ ‫ر‬ ‫الىسٓج والهالبس والجمد الذي اىخفضت صاد اتً بىسبة‬ ‫ر‬ ‫بػ5.51%‬ ‫8.4%‬ ‫هقابؿ ارتفاعٍا‬ ‫خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف سىة 1102. أها بالىسبة لمواردات فقد تـ‬ ‫ر‬ ‫تسجٓؿ ارتفاع فْ جهٓع الهواد خالؿ العش ة أشٍر األولِ هف السىة الحالٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪5 ii 1 I‬‬ ‫ - -‬‫‪26 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫مي انية الدولة‬ ‫ز‬ ‫ٓىصٍر تىفٓذ هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫ضهف األٌداؼ الهرسوهة بهىواؿ التىهٓة‬ ‫وال اهٓة إلِ دعـ ىسؽ الحركة االقتصادٓة وتعزٓز التىهٓة االجتهاعٓة والبشرٓة فضال‬ ‫ر‬ ‫عف تأهٓف سالهة التوازىات الجهمٓة باعتبار الضغوطات الهسجمة عمِ الهستوٓف‬ ‫ّ‬ ‫الوطىْ والدولْ.‬ ‫‪27 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا اإلطار، سجمت الهالٓة العهوهٓة خالؿ التسعة األشٍر ىتائج هرضٓة إجهاال‬ ‫وذلؾ بالهقارىة هع تقدٓ ات قاىوف الهالٓة التكهٓمْ حٓث بمغت ىسبة االىجاز‬ ‫ر‬ ‫عمِ هستوى الهوارد الهالٓة الذاتٓة‬ ‫‪28 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫و75%‬ ‫86%‬ ‫عمِ هستوى إجهالْ اإلىفاؽ.‬ ‫فبخصوص الهوارد الذاتٓة بمغت االستخالصات الجهمٓة إلِ هوفِ شٍر سبتهبر‬ ‫19231 ـ د هسجمة بذلؾ ىسبة ىهو تعادؿ‬ ‫ّ‬ ‫التكهٓمْ، وبمغت الهداخٓؿ الجبائٓة ها قد ي‬ ‫ر‬ ‫8.51%‬ ‫حدود‬ ‫3.67%‬ ‫11111‬ ‫هقابؿ‬ ‫2.81%‬ ‫هقد ة بقاىوف الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ـ د هسجمة بذلؾ ىسبة إىجاز فْ‬ ‫هقارىة هع تقدٓ ات قاىوف الهالٓة التكهٓمْ، أها عمِ هستوى الهداخٓؿ‬ ‫ر‬ ‫غٓر الجبائٓة فمـ تبمغ ىسبة االىجاز سوى‬ ‫04‬ ‫34%‬ ‫وذلؾ بالعالقة هع ضعؼ استخالص‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫الهداخٓؿ االستثىائٓة واىحصرت فْ حدود‬ ‫التكهٓمْ الذي اٌف عمِ‬ ‫ر‬ ‫0523‬ ‫951‬ ‫ـ د هقابؿ تقدٓ ات قاىوف الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ـ د. وهف شأف عدـ تحقٓؽ ٌذي التقدٓ ات أف ٓىعكس‬ ‫ر‬ ‫عمِ عجز الهٓ اىٓة الهىتطر وبذلؾ عمِ حاجٓات التهوٓؿ.‬ ‫ز‬ ‫‪29 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي بمغت الىفقات الهدفوعة دوف اعتبار أصؿ الدٓف‬ ‫از‬ ‫سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫هسجمة ىسبة إىجاز تعادؿ‬ ‫5.45%‬ ‫91321‬ ‫ـ د إلِ هوفِ‬ ‫تتأتِ أساسا هف الزٓادة الهسجمة فْ‬ ‫ىفقات التصرؼ بحوالْ 2%، فْ حٓف سجمت ىفقات التىهٓة ت اجعا‬ ‫ر‬ ‫بىفس الفت ة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫1102‬ ‫وىسبة تىفٓذ فْ حدود‬ ‫5.23%‬ ‫بػ12%‬ ‫هقارىة‬ ‫(هحتسبة دوف اعتبار‬ ‫عة).‬ ‫االعتهادات الهرصودة بالهٓ اىٓة التكهٓمٓة وغٓر الهوز‬ ‫ز‬ ‫الجياز المالي:‬ ‫‪31 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫سجؿ توازف الجٍاز الهالْ خالؿ التسعة األشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ىسؽ ىهو الكتمة الىقدٓة (ف3) التْ ازدادت بىسبة‬ ‫ّ‬ ‫هف السىة الهىقضٓة وذلؾ ىتٓجة األثر الهتبآف لت اجع الهستحقات الصافٓة عمِ‬ ‫ر‬ ‫1.5%‬ ‫هقابؿ‬ ‫2102‬ ‫تباطؤا فْ‬ ‫1.6%‬ ‫فْ ىفس الفت ة‬ ‫ر‬ ‫ج وتطور كؿ هف الهستحقات الصافٓة عمِ الدولة والهساعدات الههىوحة‬ ‫الخار‬ ‫لالقتصاد بىسؽ دوف الهستوى العادي حٓث سجمت عمِ التوالْ‬ ‫2.51%‬ ‫األسعػار‬ ‫‪6 ii 1 I‬‬ ‫ - -‬‫‪31 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫و2.11% خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫7.6% و3.7%‬ ‫هقابؿ‬ ‫ارتفع هؤشر أسعار االستٍالؾ العائمْ بهعدؿ‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.3%‬ ‫5.5%‬ ‫خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف السىة الهاضٓة وٌو هستوى ٓعتبر‬ ‫ر‬ ‫هرتفعا ىسبٓا واف كاف ٓشٍد شبً استق ار هىذ شٍر أفرٓؿ. وتطور ٌذا الهؤشر خالؿ‬ ‫ر‬ ‫شٍر سبتهبر بىسبة‬ ‫7.0%‬ ‫بحساب التغٓ ات الشٍرٓة وٌو تقرٓبا ىفس الىسؽ الهسجؿ‬ ‫ر‬ ‫خالؿ ىفس الشٍر هف السىة الهاضٓة وذلؾ ىتٓجة الت اجع الطفٓؼ ألسعار الهواد‬ ‫ر‬ ‫الغذائٓة الطازجة وىجاعة اله اقبة والهتابعة الدورٓة لمهصالح الهختصة.‬ ‫ر‬ ‫‪32 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وتتضهف ٌذي الزٓادة بالخصوص ارتفاعا ٌاها ألسعار الهواد ّة التْ تهثّؿ حوالْ‬ ‫الحر‬ ‫ثمثْ السمة الهكوىة لهجهؿ الهواد االستٍالكٓة.‬ ‫14‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫تطور هؤشر األسعار حسب ىظاـ التسعٓ ة‬ ‫ر‬ ‫التسعة أشير األولى‬ ‫الهواد الح ة‬ ‫ر‬ ‫3.4‬ ‫1.7‬ ‫الهواد الهؤط ة‬ ‫ر‬ ‫0.1‬ ‫2.2‬ ‫ع‬ ‫المجمو‬ ‫‪33 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫3.3‬ ‫5.5‬ ‫ٌذا وارتفع هؤشر أسعار الهواد الغذائٓة بىسبة‬ ‫هقابؿ‬ ‫2.3%‬ ‫5.7%‬ ‫خالؿ التسعة أشٍر األولِ‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫تطور هؤشر األسعار حسب هجهوعات الهواد‬ ‫01‬ ‫9‬ ‫8‬ ‫7‬ ‫6‬ ‫5‬ ‫4‬ ‫3‬ ‫2‬ ‫1‬ ‫0‬ ‫5,7‬ ‫9,6‬ ‫5,5‬ ‫7,3‬ ‫4,4‬ ‫0102‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫5,3‬ ‫اسعار التغذٌة‬ ‫‪iii 1 I‬‬ ‫ -‬‫‪34 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫تطور االسعار‬ ‫ة لكامؿ سنة 2102‬ ‫النتائج المنتظر‬ ‫اىطالقا هف الىتائج الهسجمة خالؿ األشٍر األولِ هف سىة‬ ‫2102‬ ‫وخاصة ها برز‬ ‫خالؿ الفت ة الهىقضٓة هف اىتعاشة لمىشاط االقتصادي بفضؿ استرجاع دٓىاهٓكٓة‬ ‫ر‬ ‫قطاعات السٓاحة والىقؿ والهىاجـ والهحروقات وتواصؿ الىتائج االٓجابٓة لمقطاع‬ ‫الفالحْ هقابؿ تقمص اإلىتاج الصىاعْ خاصة فْ القطاعات الهوجٍة لمتصدٓر، تـ‬ ‫تحٓٓف التقدٓ ات الهتعمقة بكاهؿ السىة عمِ أساس تحقٓؽ ىهو آجابْ والهحافظة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫عمِ التوازىات الجهمٓة لالقتصاد فْ هستوٓات هقبولة عهوها.‬ ‫‪35 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫وتتهثؿ الىتائج الهىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫فْ :‬ ‫24‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫عمِ هستوى النمو: تطور الىاتج الهحمْ اإلجهالْ بىسبة‬ ‫5.3%‬ ‫باألسعار القا ة ىتٓجة‬ ‫ر‬ ‫استرجاع الىشاط فْ عدد هف القطاعات الهىتجة بفضؿ االستعادة التدرٓجٓة لمهىاخ‬ ‫االقتصادي واألهىْ الهالئهٓف لتسرٓع وتٓ ة اإلىتاج. وٓتضهف ٌذا الهستوى هف الىهو ارتفاع‬ ‫ر‬ ‫ي بىسبة‬ ‫القٓهة الهضافة فْ قطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫(7.22‬ ‫1.4%‬ ‫بفضؿ الزٓادة الهمحوظة‬ ‫همٓوف قىطار). كها تتسـ سىة 2102 بتطور‬ ‫لإلىتاج الفالحْ السٓها فْ قطاع الحبوب‬ ‫ّ‬ ‫همحوظ لمقٓهة الهضافة فْ قطاع الخدهات بىسبة 1.4% وٌْ ىسبة تفوؽ ىسبة تطور الىاتج‬ ‫الهحمْ اإلجهالْ بفضؿ التطور االٓجابْ لمقٓهة الهضافة فْ قطاعْ السٓاحة والىقؿ عمِ‬ ‫التوالْ بىسبة 8% و5% إضافة إلِ ىهو القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات غٓر‬ ‫الهعهمٓة بىسبة 5.6% هتأتٓة أساسا هف استرجاع الىشاط فْ كؿ هكوىات القطاع. وفْ‬ ‫ّ‬ ‫الهقابؿ ٓىتظر أف تسجؿ القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة شبً استق ار ج اء‬ ‫ر ر‬ ‫التأثٓر السمبْ لتقمّص الطمب الخارجْ الهوجً لتوىس عمِ ىسؽ ىهو القطاعات الهصد ة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫عمِ هستوى االستثمار: تطور االستثهار الجهمْ بىسبة‬ ‫حجـ االستثهار إلِ‬ ‫6.68951‬ ‫ـ د ها ٓعادؿ‬ ‫4.22%‬ ‫5.31%‬ ‫باألسعار الجارٓة لٓرتفع‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ. وٓتضهف‬ ‫ّ‬ ‫ٌذا الهستوى هساٌهة هرضٓة لالستثها ات العهوهٓة بعىواف هٓ اىٓة الدولة سٓخصص القسط‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫األوفر هىٍا لتغطٓة الحاجٓات التىهوٓة لمجٍات الداخمٓة والتْ تـ ضبطٍا وفؽ هقاربة‬ ‫ّ‬ ‫تشاركٓة وتوزٓعٍا حسب هفاتٓح تستىد إلِ هعآٓر عمهٓة تأخذ فْ االعتبار الخصائص‬ ‫االقتصادٓة واالجتهاعٓة لكؿ جٍة. وستشهؿ هشارٓع االستثهار العهوهْ لٍذي السىة‬ ‫بالخصوص دعـ البىٓة األساسٓة واله افؽ الجهاعٓة السٓها تدعٓـ شبكة الطرقات وتهدٓد‬ ‫ر‬ ‫الطرقات السٓا ة ىحو اس جدٓر وبوسالـ وتوسٓع وتبمٓط الهسالؾ الفالحٓة بهختمؼ ال الٓات‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وكذلؾ إىجاز هىاطؽ صىاعٓة جدٓدة واىطالؽ اىجاز هشارٓع التىهٓة الجٍوٓة بػ‬ ‫09‬ ‫هعتهدٓة‬ ‫جدٓدة إلِ جاىب هشارٓع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة وتوسٓع وتٍٓئة الهىاطؽ السقوٓة وحفر‬ ‫أبار العهٓقة وهواصمة إىجاز هشارٓع السدود والتحوٓؿ والربط فٓها بٓف السدود. كها سٓتـ‬ ‫ّ‬ ‫تىفٓذ هشارٓع حهآة الهدف هف الفٓضاىات وب اهج تٍذٓب األحٓاء الشعبٓة واىجاز هحطات‬ ‫ر‬ ‫التطٍٓر و ع فْ إىجاز برىاهج خصوصْ لمسكف االجتهاعْ إلِ جاىب تدعٓـ هىشآت‬ ‫الشرو‬ ‫التعمٓـ العالْ والخدهات الجاهعٓة والتربٓة والصحة والثقافة والخدهات االجتهاعٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫ي الهبادالت تبآىا فْ الىسؽ‬ ‫عمِ هستوى الدفوعات الخارجية: ٓىتظر أف ٓسجؿ عىصر‬ ‫حٓث ستىهو صاد ات السمع والخدهات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫واردات الخٓ ات والخدهات زٓادة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫9%‬ ‫1.9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫34‬ ‫هقابؿ‬ ‫5.4%‬ ‫5.0%‬ ‫سىة‬ ‫1102‬ ‫فٓها تسجؿ‬ ‫تـ تسجٓمٍا سىة 1102. وعمِ ٌذا‬ ‫ّ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ي لمسمع والخدهات‬ ‫األساس، سٓبمغ العجز التجار‬ ‫1102‬ ‫5.6415‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫0574‬ ‫ـ د فْ سىة‬ ‫ها ٓهثؿ ىسبة تغطٓة بػىحو 8.68% وٌْ تقرٓبا ىفس الىسبة الهسجمة سىة 1102.‬ ‫ي وكذلؾ التطور الهرتقب‬ ‫وبالىظر إلِ اإلج اءات التْ تـ إقر ٌا لتفادي تفاقـ العجز التجار‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫لهٓ اف الخدهات وخاصة تواصؿ اىتعاشة القطاع السٓاحْ ورجوعً التدرٓجْ إلِ الىسؽ‬ ‫ز‬ ‫العادي وكذلؾ تطور هٓ اف العواهؿ والتحوٓالت الجارٓة والذي ٓفترض زٓادة فْ حجـ الفوائد‬ ‫ز‬ ‫الهوظفة عمِ الدٓف الخارجْ باعتبار السحوبات الٍاهة الهسجمة سىة‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫ي‬ ‫ج ٓىتظر أف ٓتوسع العجز الجار‬ ‫وكذلؾ ارتفاع قٓهة تحوٓالت التوىسٓٓف بالخار‬ ‫لمهدفوعات الخارجٓة لٓبمغ‬ ‫4.7%‬ ‫سىة 1102.‬ ‫‪36 1 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫وتمؾ الهىتظ ة‬ ‫ر‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.7%‬ ‫سجمت‬ ‫ّ‬ ‫ي الذي هف الهحتهؿ‬ ‫وتتضهف اإلج اءات التْ تـ اتخاذٌا لتفادي تفاقـ العجز الجار‬ ‫ر‬ ‫أف ٓتجاوز ىسبة‬ ‫8%‬ ‫اذا تواصؿ تطور الهبادالت الخارجٓة عمِ ىفس الوتٓ ة فْ:‬ ‫ر‬ ‫اج اءات لترشيد الواردات عبر;‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫التحدٓ ػػد الفعم ػػْ لمق ػػروض االس ػػتٍالكٓة خ ػػالؿ س ػػىتْ 2102 و3102 وتحدٓ ػػد آلٓ ػػة‬ ‫تجبر البىوؾ عمِ التقمٓص هف إسىاد قروض االستٍالؾ؛‬ ‫‪‬‬ ‫ه اجعة حصة التهوٓػؿ البىكػْ القصػوى لتهوٓػؿ اقتىػاء السػٓا ات فػْ حػدود 06%،‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وذلؾ بالىسبة لسىتْ‬ ‫2102‬ ‫و3102؛‬ ‫‪‬‬ ‫ترشٓد تورٓد السٓا ات السٓاحٓة؛‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫إرجػػاء تجسػػٓـ شػ اءات الهىتجػػات الهػػوردة وغٓػػر الضػػرورٓة، هػػف قبػػؿ الهؤسسػػات‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫دعػػوة البىػػؾ الهركػ ي إلصػػدار هىشػػور لحػػث الهػػوردٓف عمػػِ اسػػتعهاؿ العهػػالت‬ ‫ػز‬ ‫العهوهٓة، غٓر الهرتبطة باالستثهار؛‬ ‫الهودعػػة عمػػِ ذهػػتٍـ لػػدى الوسػػطاء الهقبػػولٓف قبػػؿ المجػػوء عمػػِ السػػوؽ الىقدٓػػة‬ ‫لش اء العهالت؛‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تسمٓـ الت اخٓص حسب الهوارد الهتوف ة وحسب األولوٓات؛‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تحدٓػ ػػد ىسػ ػػبة االسػ ػػتخالص الهسػ ػػبؽ لم ػ ػواردات والتعجٓػ ػػؿ فػ ػػْ إرجػ ػػاع هحاصػ ػػٓؿ‬ ‫الصاد ات، وذلؾ حالة بحالة؛‬ ‫ر‬ ‫44‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫إلػ اـ البىػػوؾ بالتقٓػػد بالهعػػآٓر الهتعمقػػة بالهكشػػوفات البىكٓػػة لمشػػركات الهضػػبوطة‬ ‫ز‬ ‫بٓف‬ ‫51‬ ‫ٓوـ وشٍر هف رقـ الهعاهالت؛‬ ‫اج اءات لتشجيع الصاد ات مف خالؿ;‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫التخفٓض فْ هدة هكوث الحاوٓات إلِ‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓػػؿ الهىظوهػػة االلكتروىٓػػة لمقٓػػاـ بػػإج اءات الىقػػؿ الػػدولْ لمبضػػائع عىػػد التورٓػػد‬ ‫ر‬ ‫عمِ هتف الباخ ة فْ اىتظار التفرٓغ؛‬ ‫ر‬ ‫4‬ ‫أٓاـ عمِ األكثر بها فٍٓا فتػ ة الهكػوث‬ ‫ر‬ ‫والتصدٓر ( إضبا ة الىقػؿ) والت ج ىحػو جعمٍػا إجبارٓػة لكػؿ الهتعػاهمٓف وتشػجٓع‬ ‫ػدر‬ ‫ر‬ ‫الربط بتعرٓفات رهزٓة؛‬ ‫‪‬‬ ‫تواصػػؿ عهمٓػػات شػػحف الحاوٓػػات الهعػػدة لمتصػػدٓر إلػػِ هػػا بعػػد السػػاعة الواحػػدة‬ ‫‪‬‬ ‫تكػػوٓف خمٓػػة لػػدى الشػػركة التوىسػػٓة لمشػػحف والترصػػٓؼ لهتابعػػة عهمٓػػات التصػػدٓر‬ ‫صباحا عىد االقتضاء؛‬ ‫بصػ ػػفة هتواصػ ػػمة بهٓىػ ػػاء ادس والتىسػ ػػٓؽ هػ ػػع خمٓػ ػػة هسػ ػػاىدة التصػ ػػدٓر الهزهػ ػػع‬ ‫ر‬ ‫احداثٍا؛‬ ‫‪‬‬ ‫التوجً ىحو الرحالت الجوٓة الهىتظهة لشحف البضائع ىحو دوؿ الخمٓج هع دعػوة‬ ‫ٌػػا السػػتغالؿ ٌػػذي‬ ‫هٍىٓػػْ قطاعػػات أخػ ى كالىسػػٓج والهىتجػػات اإللكتروىٓػػة وغٓر‬ ‫ػر‬ ‫الرحالت التفاضمٓة والتهركز فْ ٌذي األسواؽ؛‬ ‫‪‬‬ ‫تىظػػٓـ ورشػػة عهػػؿ حػػوؿ الىقػػؿ الجػػوي ىحػػو األس ػواؽ الخمٓجٓػػة لتػػدارس هختمػػؼ‬ ‫الصػػعوبات التػػْ ٓعػػاىْ هىٍػػا القطػػاع عمػػِ هسػػتوى طاقػػة الىقػػؿ والكمفػػة وطاقػػة‬ ‫ٌػ ػػا لتحدٓػ ػػد هىٍجٓػ ػػة عهػ ػػؿ لمهواسػ ػػـ‬ ‫الخػ ػػزف التبرٓػ ػػدي والهسػ ػػائؿ الموجسػ ػػتٓة وغٓر‬ ‫التصدٓرٓة القادهة؛‬ ‫‪‬‬ ‫وضع آلٓة لتأهٓف الصاد ات عمِ أسواؽ افرٓقٓة هستٍدفة جدٓدة وحرفاء جدد؛‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ه اجعة ىسب الدعـ فْ اتجػاي الترفٓػع بالىسػبة لالستكشػاؼ والتػروٓج فػْ األسػواؽ‬ ‫ر‬ ‫اإلفرٓقٓػ ػػة واألس ػ ػواؽ الخمٓجٓػ ػػة وعػ ػػدد هػ ػػف األس ػ ػواؽ األوروبٓػ ػػة وأسػ ػػٓوٓة الغٓػ ػػر‬ ‫التقمٓدٓة؛‬ ‫‪‬‬ ‫تهدٓ ػ ػػد ت ػ ػػدخالت ص ػ ػػىدوؽ اقتح ػ ػػاـ األسػ ػ ػواؽ الخارجٓ ػ ػػة (‪ )FAMEX‬بتخص ػ ػػٓص‬ ‫اعتهػػادات بػ ػ01 ـ د لتقػػدٓـ الهسػػاعدات لػ ػ002 هؤسسػػة‬ ‫بها ٓدعـ التوجً ىحو تىوٓع األسواؽ الخارجٓة؛‬ ‫54‬ ‫(05%‬ ‫سػػمع و05%خػػدهات)‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫تهدٓد وتطوٓر تػدخالت صػىدوؽ الضػهاف الهػالْ (‪ )Finance Dhamen‬هػف خػالؿ‬ ‫الترفٓػػع فػػْ سػػقؼ القػػروض الهضػػهوىة لمخٓ ػ ات هػػف‬ ‫ر‬ ‫والخدهات هف‬ ‫إلػػِ‬ ‫3‬ ‫000 002‬ ‫دٓىار إلِ‬ ‫1‬ ‫000 057‬ ‫دٓىػػار إلػػِ‬ ‫1‬ ‫ـد‬ ‫ـ د هع الترفٓع فْ اعتهادات الصىدوؽ بػ‬ ‫2‬ ‫همٓػػوف دٓىػػار وبهػػا ٓضػػهف فػػْ جهٓػػع الحػػاالت لمصػػىدوؽ تحهػػؿ هصػػارٓفً‬ ‫والتغطٓة التأهٓىٓة اإلضافٓة؛‬ ‫‪‬‬ ‫وضػػع خطػػوط قػػروض (‬ ‫‪‬‬ ‫تٓس ػػٓر إجػ ػ اءات الحص ػػوؿ عم ػػِ تأش ػػٓ ة بالىس ػػبة لألفارق ػػة الق ػػادهٓف لمت ػػداوي أو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪de crédits‬‬ ‫بهىتجات وطىٓة؛‬ ‫‪ )lignes‬لتزوٓػػد بعػػض األس ػواؽ اإلفرٓقٓػػة‬ ‫لمتعم ػػٓـ الع ػػالْ ه ػػع اقتػ ػ اح تهك ػػٓف الجٍ ػػة التوىس ػػٓة الهىتفع ػػة(هص ػػحة أو هؤسس ػػة‬ ‫ر‬ ‫تكوٓىٓة) هف القٓاـ بدور الضاهف؛‬ ‫‪‬‬ ‫ف ػػتح خط ػػوط جوٓ ػػة جدٓ ػػدة ف ػػْ اتج ػػاي بع ػػض العواص ػػـ اإلفرٓقٓ ػػة وتحس ػػٓف تػ ػواتر‬ ‫‪‬‬ ‫القٓػػاـ بحهمػػة إعالهٓػػة (إعالىػػات / وهضػػات / هعمقػػات اشػػٍارٓة) ببمػػداف هختػػا ة‬ ‫ر‬ ‫الخطوط الحالٓة؛‬ ‫هػػف أوروبػػا وافرٓقٓػػا وأهرٓكػػا لهزٓػػد إشػػعاع صػػو ة الػػبالد والتػػروٓج لتػػوىس كوجٍػػة‬ ‫ر‬ ‫ههٓ ة لتصدٓر الخدهات؛‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫تكثٓؼ الهشاركة فْ الهعارض والصػالوىات الهتخصصػة بالخ ج وتىظػٓـ بعثػات‬ ‫ػار‬ ‫ّ‬ ‫أصحاب األعهاؿ؛‬ ‫‪‬‬ ‫تىظػػٓـ الصػػالوف الػػدولْ الهتخصػػص لتصػػدٓر الخػػدهات (هعػػرض ذا بعػػد إقمٓهػػْ‬ ‫‪‬‬ ‫تحسٓف اإلج اءات والخدهات بالهواىئ التجارٓة وخاصة بهٓىاء ادس.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ودولْ) بتوىس؛‬ ‫‪‬‬ ‫وعمِ هستوى هٓ اىٓة الدولة تتضهف الىتائج الهرتقبة لتىفٓذ الهٓ اىٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫ارتفاع الحجـ الجهمْ لهوارد الهٓ اىٓة لتبمغ‬ ‫ز‬ ‫الهالٓة التكهٓمْ لسىة‬ ‫2102‬ ‫15552‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫10452‬ ‫2102‬ ‫بالخصوص‬ ‫ـ د هقد ة بقاىوف‬ ‫ر‬ ‫وذلؾ عمِ أساس ارتفاع حاجٓات اإلىفاؽ العهوهْ السٓها هىٍا‬ ‫ىفقات الدعـ التْ ستزداد بىحو‬ ‫8101‬ ‫ـ د وقٓهة جهمٓة ٌا‬ ‫قدر‬ ‫6224‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫هقد ة بقاىوف الهالٓة األولْ وزٓادة ىفقات األجور والهرتبات لتبمغ‬ ‫ر‬ ‫االىتدابات اإلضافٓة إلِ جاىب الترفٓع فْ ىفقات التىهٓة لتبمغ‬ ‫64‬ ‫4155‬ ‫7488‬ ‫5.7382‬ ‫ـد‬ ‫ـ د باعتبار‬ ‫ـ د باعتبار القروض‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; الوضع االقتصادي خالؿ سنة 2102‬ ‫الهحالة لمهؤسسات العهوهٓة بقٓهة‬ ‫ـ د عمِ أساس تغطٓة الهشارٓع الهتواصمة‬ ‫571‬ ‫واالستثها ات الجدٓدة بالجٍات الداخمٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫وعمِ هستوى هوارد الهٓ اىٓة شهمت التعدٓالت زٓادة الهوارد الذاتٓة لمهٓ اىٓة لترتفع إلِ‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫04791‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫44691‬ ‫هوارد غٓر جبائٓة بقٓهة‬ ‫ـ د هقد ة بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ لسىة‬ ‫ر‬ ‫0754‬ ‫ـ د وتعبئة هوارد جبائٓة بقٓهة‬ ‫االقت اض العهوهْ وهوارد الخزٓىة الصافٓة بػ ػ‬ ‫ر‬ ‫1185‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫2102‬ ‫07151‬ ‫7575‬ ‫عمِ أساس تعبئة‬ ‫ـ د فٓها قدرت هوارد‬ ‫ّ‬ ‫ـ د هقد ة ضهف قاىوف‬ ‫ر‬ ‫الهالٓة التكهٓمْ لسىة 2102. وعمِ ٌذا األساس ٓتوقع أف ٓىحصر عجز الهٓ اىٓة فْ حدود‬ ‫ز‬ ‫6.6% هف الىاتج الهضهىة بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ فٓها ستبمغ ىسبة الدٓف العهوهْ‬ ‫هف الىاتج فْ هوفِ سىة‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫44%‬ ‫1.64%‬ ‫فْ سىة 1102.‬ ‫وعمِ هستوى الجٍاز الهالْ: عمِ أساس الىتائج الهسجمة خالؿ األشٍر األولِ هف سىة‬ ‫2102‬ ‫والتطو ات الحاصمة بالىظر الِ توقعات كاهؿ السىة فْ ىسؽ االىتاج واالستثهار‬ ‫ر‬ ‫ووضعٓة هٓ اف الهدفوعات، ٓىتظر أف تتطور الكتمة الىقدٓة بهفٍوهٍا الواسع(ف3) بىسبة‬ ‫ز‬ ‫6.8%‬ ‫هقابؿ‬ ‫1.9%‬ ‫فْ سىة 1102، وبالتالْ ٓتوقع أف تزداد الكتمة(ف3-ف2) بىسبة‬ ‫4.4%‬ ‫وذلؾ باعتبار الىسؽ الهتوقع فْ هوارد االدخار.‬ ‫وفْ الهقابؿ، ٓتوقع أف تسجؿ استعهاالت الجٍاز الهالْ تباطؤا فْ الهستحقات الصافٓة‬ ‫عمِ الدولة والهساعدات لالقتصاد التْ ٓىتظر أف تتطور بىسبة‬ ‫6.9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫4.31‬ ‫هسجمة‬ ‫ج فٓىتظر أف تزداد بقٓهة‬ ‫خالؿ السىة الهىقضٓة. أها بالىسبة لمهستحقات الصافٓة عمِ الخار‬ ‫ّ‬ ‫78 ـ د وذلؾ بالعالقة هع حاصؿ هٓ اف الهدفوعات خاصة هع ت آد الضغوطات عمِ‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫ي وتطور تدفقات رؤوس األهواؿ الخارجٓة.‬ ‫الهٓ اف التجار‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫عمِ هستوى تطور األسعار: تطور هؤشر أسعار االستٍالؾ العائمْ بهعدؿ 5.5% خالؿ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫سىة 2102 بسبب االرتفاع الهمحوظ ألسعار الهواد الغذائٓة وأٓضا الزٓادة فْ أسعار عدد هف‬ ‫الهواد الهؤط ة عمِ غ ار الهحروقات.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫74‬
  • ‫‪ 2.I‬البػاب الثاني‬ ‫منػواؿ التنمية لسنة‬ ‫‪12I‬‬ ‫- -‬ ‫تتهثؿ أولوٓات العهؿ التىهوي لسىة‬ ‫3102‬ ‫3102‬ ‫فْ تثبٓت تعافْ االقتصاد الوطىْ وتسرٓع‬ ‫ع فْ تطوٓر ٌٓكمة االقتصاد وتعهٓؽ االىدهاج فْ‬ ‫وتٓ ة الىهو باإلضافة إلِ الشرو‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الدو ة االقتصادٓة العالهٓة فضال عف التأسٓس لهقوهات الحوكهة الرشٓدة وتعزٓز‬ ‫ر‬ ‫ع‬ ‫أسس الشفافٓة ودعـ هىظوهة التشغٓؿ وتكرٓس الرقْ االجتهاعْ الِ جاىب الشرو‬ ‫فْ استىباط السبؿ الكفٓمة بإرساء هقاربة هتجددة لمتىهٓة الجٍوٓة تستىد إلِ هعرفة‬ ‫جٓدة لإلهكاىٓات البشرٓة والطبٓعٓة التْ تزخر بٍا الجٍات بٍدؼ رسـ السٓاسات‬ ‫الهالئهة التْ هف شأىٍا أف تثهف الطاقات الكاهىة بكؿ جٍة وتسٍـ بالتالْ فْ تحقٓؽ‬ ‫ّ‬ ‫تىهٓة أكثر توازف.‬ ‫‪22I‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ٌذا الهىطمؽ، ستشٍد السىة القادهة هواصمة تعهٓؽ هسار اإلصالحات القائهة‬ ‫و ع فْ إرساء جٓؿ جدٓد هف اإلصالحات الٍٓكمٓة بٍدؼ تكرٓس هقوهات‬ ‫الشرو‬ ‫الحوكهة الرشٓدة وتحسٓف جودة الخدهات اإلدارٓة الهسداة فْ هختمؼ الهٓادٓف‬ ‫وتطوٓر هىاخ األعهاؿ وتىقٓتً هف الهعوقات التْ حالت دوف تحرٓر الهباد ة‬ ‫ر‬ ‫واستحثاث ىسؽ االستثهار الخاص وتطوٓر ب اهج وآلٓات التشغٓؿ باإلضافة إلِ‬ ‫ر‬ ‫هجابٍة الفقر واإلقصاء االجتهاعْ والتقمٓص هف التفاوت بٓف الجٍات.‬ ‫‪32I‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، ٓتهثؿ الٍدؼ الرئٓسْ لسىة‬ ‫3102‬ ‫فْ التقدـ فْ تكرٓس التىهٓة‬ ‫البشرٓة وارساء التوازف الجٍوي وذلؾ هف خالؿ:‬ ‫أوال‬ ‫ّ‬ ‫بػ5.4%‬ ‫; تأكٓد استرجاع الىسؽ االٓجابْ لمىهو وتحقٓؽ ىسبة ىهو‬ ‫ّ‬ ‫والوصوؿ بً إلِ هستوٓات عالٓة تقارب الػ7% سىة 7102. وسٓهكف ٌذا الهستوى هف‬ ‫ّ‬ ‫الىهو هف االرتقاء بالدخؿ الفردي الِ حدود‬ ‫ّ‬ ‫00111 دٓىار فْ أفؽ 7102.‬ ‫94‬ ‫0927‬ ‫دٓىار سىة‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫3102‬ ‫ثـ تسرٓعً‬ ‫غ ها ٓىاٌز‬ ‫وبمو‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ثانيا‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫; تحسٓف القد ة الش ائٓة هف خالؿ هواصمة برىاهج الزٓادات فْ األجور فْ القطاعٓف‬ ‫ر ر‬ ‫العهوهْ والخاص وتحسٓف الوضعٓات الهٍىٓة فْ عدٓد القطاعات هع التحكـ فْ تطور‬ ‫األسعار.‬ ‫ثالثا‬ ‫; استرجاع ثقة القطاع الخاص فْ آفاؽ التىهٓة وتكثٓؼ الجٍود لتطوٓر هىاخ األعهاؿ‬ ‫بها ٓضهف دعـ الهباد ة الخاصة واستحثاث ىسؽ االستثهار الخاص الداخمْ والخارجْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الذي ٓعتبر الضاهف الوحٓد لالستجابة لإلشكالٓات الهطروحة فْ هجالْ التىهٓة الجٍوٓة‬ ‫والتشغٓؿ.‬ ‫ابعا‬ ‫ر‬ ‫; تكثٓؼ احداثات الشغؿ والتقمٓص هف البطالة هف خالؿ اىتقاء االستثها ات التْ تساٌـ‬ ‫ر‬ ‫فْ خمؽ الثروة وفرص الشغؿ وارساء هقوهات االقتصاد التضاهىْ واالجتهاعْ.‬ ‫ّ‬ ‫خامسا ; التقدـ فْ تمبٓة حاجٓات الجٍات الهحروهة والفئات االجتهاعٓة الٍشة هف خالؿ‬ ‫ّ‬ ‫استحثاث ىسؽ اىجاز الهشارٓع فْ الجٍات وتعزٓز آلٓات استٍداؼ الفق اء والفئات‬ ‫ر‬ ‫الهعو ة.‬ ‫ز‬ ‫‪42I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓعتبر استىباط هىواؿ جدٓد لمتىهٓة ضرو ة همحة لتجاوز اإلشكالٓات التىهوٓة‬ ‫ر‬ ‫الهطروحة واىجاح التحوؿ الدٓهق اطْ واالستجابة لتطمعات الهجهوعة الوطىٓة‬ ‫ر‬ ‫الستحقاقات الثو ة. وٓتهٓز ٌذا الهىواؿ بشهولٓتً وبعدي التشاركْ وقٓاهً عمِ هبادئ‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫العدالة واإلىصاؼ فْ توزٓع الثروة بٓف هختمؼ الفئات والجٍات.‬ ‫‪52I‬‬ ‫- -‬ ‫وستتجً الهقاربة الجدٓدة لمتىهٓة فْ هضهوىٍا إلِ توخْ ىهوذج ىهو ٓحقؽ التوازف‬ ‫بٓف الىجاعة االقتصادٓة والعدالة االجتهاعٓة وذلؾ هف خالؿ د اسة إهكاىٓة إد اج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫دعاهة جدٓدة تخص االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ بهختمؼ هكوىاتً هف جهعٓات‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وتعاوىٓات التْ هف شأىٍا اىجاز هشارٓع اجتهاعٓة وتضاهىٓة لتؤازر وتستكهؿ الهٍاـ‬ ‫الهوكولة إلِ القطاع الخاص الذي ٓجب أف ٓتسـ بالتفتح والىجاعة والتىافسٓة‬ ‫والقطاع العاـ الذي ٓجب أف ٓتصؼ بالحكـ الرشٓد والشفافٓة والفاعمٓة.‬ ‫‪62I‬‬ ‫- -‬ ‫كها تتضهف الرؤٓة الجدٓدة لمتىهٓة تكثٓؼ الجٍود وتسرٓع وتٓ ة اإلصالح فْ اتجاي‬ ‫ر‬ ‫تكرٓس دولة القاىوف والهؤسسات وتفعٓؿ الالهركزٓة والدٓهق اطٓة الهحمٓة وتحقٓؽ‬ ‫ر‬ ‫التوازف الجٍوي وتثبٓت الكفاءة البشرٓة واالرتقاء التكىولوجْ وتعهٓؽ االىفتاح عمِ‬ ‫05‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫ج ودعـ هىظوهة تهوٓؿ التىهٓة بالصٓرفة اإلسالهٓة وتعزٓز الىٍوض االجتهاعْ‬ ‫الخار‬ ‫وهكافحة الفقر وتىهٓة االقتصاد البٓئْ.‬ ‫‪-2I‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪72I‬‬ ‫- -‬ ‫المحيط العالمي‬ ‫ال اؿ االقتصاد العالهْ ٓهر بهرحمة حرجة بسبب ٌشاشة الوضع االقتصادي العالهْ‬ ‫ز‬ ‫وتضاؤؿ آفاؽ الىهو فْ هىطقة االورو وت آد الهخاوؼ بشأف اإلٓفاء بالت اهات بعض‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫بمداف الهىطقة هها حدا بصىدوؽ الىقد الدولْ إلِ ه اجعة توقعات ىهو االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫العالهْ ىحو التخفٓض وربطٍا بجهمة هف اإلج اءات تتعمؽ أساسا بضرو ة تدخؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫السمط العهوهٓة لتطٍٓر الوضع الهالْ فْ بمداف هىطقة االورو هف جٍة وتواصؿ‬ ‫اعتهاد البمداف الصاعدة لسٓاسات اقتصادٓة توسعٓة هف جٍة ى.‬ ‫أخر‬ ‫‪82I‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، ٓىتظر أف ٓىهو االقتصاد العالهْ حسب تقدٓ ات صىدوؽ الىقد‬ ‫ر‬ ‫الدولْ لشٍر أكتوبر‬ ‫2102‬ ‫بىسبة‬ ‫6.3%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.3%‬ ‫سىة 2102. وتتضهف‬ ‫ٌذي التقدٓ ات بالخصوص تطور طفٓفا لمىهو فْ هىطقة االورو بحوالْ‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ اىخفاض بىحو‬ ‫4.0%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫2.0%‬ ‫سىة‬ ‫وذلؾ فْ ضوء عدد هف الفرضٓات‬ ‫االٓجابٓة تتضهف بالخصوص احتواء آثار أزهة الدٓوف السٓادٓة فْ الهىطقة هف جٍة‬ ‫والهحافظة عمِ ىفس ىسؽ الىهو االٓجابْ فْ ألهاىٓا‬ ‫(9.0%‬ ‫خالؿ سىتْ‬ ‫2102‬ ‫و3102) وفرىسا (4.0%هقابؿ 1.0%) هف جٍة ى. كها ٓىتظر أف ٓتطور الىشاط‬ ‫أخر‬ ‫االقتصادي فْ ال الٓات الهتحدة األهرٓكٓة بىسبة‬ ‫و‬ ‫1.2%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هردي أساسا‬ ‫استحثاث ىسؽ تطور الطمب الداخمْ بفضؿ السٓاسات الهالٓة الىاجعة الهتبعة هف‬ ‫البىؾ الفٓد الْ وأف ترتفع ىسبة الىهو إلِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫إعادة البىاء واإلعهار بعد الزل اؿ الذي عصؼ بالٓاباف سىة‬ ‫ز‬ ‫2.1%‬ ‫‪92I‬‬ ‫- -‬ ‫فْ الٓاباف ىتٓجة التقدـ فْ عهمٓة‬ ‫1102.‬ ‫وبخصوص البمداف الصاعدة والىاهٓة، ٓىتظر أف تبمغ ىسبة الىهو‬ ‫ّ‬ ‫هقابؿ 3.5% سىة 1102 بدفع هف الصٓف (2.8% هقابؿ 8.7%) والٍىد (6% هقابؿ‬ ‫6.5%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫9.4%). وتجدر اإلشا ة فْ ٌذا السٓاؽ إلِ أٌهٓة تطور الطمب الداخمْ فْ الصٓف‬ ‫ر‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫إضافة إلِ تحسف هستوى الصاد ات بالعالقة هع االسترجاع الىسبْ‬ ‫ر‬ ‫ي الصٓىْ لعب‬ ‫لمىشاط االقتصادي فْ الدوؿ الهصىعة.ٌذا وسٓواصؿ البىؾ الهركز‬ ‫15‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ي فْ هعاضدة الىشاط االقتصادي هف خالؿ تٓسٓر سٓاساتً‬ ‫دور أساسْ وهحور‬ ‫الهالٓة السترجاع الىسؽ العادي لمىهو كثاىْ قوة اقتصادٓة فْ العالـ.‬ ‫تطور الىهو العالهْ‬ ‫11‬ ‫9‬ ‫7‬ ‫5‬ ‫3‬ ‫1‬ ‫1-‬ ‫9002‬ ‫1102‬ ‫0102‬ ‫3102‬ ‫2102‬ ‫3-‬ ‫5-‬ ‫النمو العالمً‬ ‫‪11 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫الوالٌات المتحدة االمرٌكٌة‬ ‫الصٌن‬ ‫منطقة االورو‬ ‫وسٓسٍـ استرجاع الىشاط االقتصادي العالهْ فْ تسرٓع ىسؽ ىهو حجـ الهبادالت‬ ‫العالهٓة هف السمع والخدهات لٓبمغ ىسبة‬ ‫5.4%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ تطور بىسبة‬ ‫2.3%‬ ‫ى ٌذا التطور إلِ االرتفاع الهمحوظ لصاد ات وواردات البمداف‬ ‫ر‬ ‫سىة 2102. وٓعز‬ ‫الهصىعة بىسبة‬ ‫3.3% و6.3%‬ ‫عمِ التوالْ سىة‬ ‫2102.‬ ‫‪11 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓىتظر أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫حسب هىظهة العهؿ الدولٓة لتبمغ‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫7.1% و2.2%‬ ‫تباعا سىة‬ ‫تواصؿ االرتفاع القٓاسْ لىسبة البطالة فْ العالـ‬ ‫6%‬ ‫أي ها ٓعادؿ‬ ‫002‬ ‫همٓوف عاطؿ عف العهؿ‬ ‫وأف ٓتواصؿ ٌذا الهىحِ إلِ أفؽ سىة 6102.‬ ‫‪12 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫أها بخصوص التضخـ، فهف الهتوقع أف ٓتـ تسجٓؿ اىف اج ىسبْ لىسب التضخـ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫خالؿ سىة 3102 بالعالقة هع تباطؤ الطمب هف جٍة وت اجع أسعار الهواد األساسٓة‬ ‫ر‬ ‫بدوف اعتبار الهحروقات (اىخفاض الهؤشر‬ ‫بػ3.01%‬ ‫سىة 2102) هف جٍة ى‬ ‫أخر‬ ‫حٓث سٓىحصر هعدؿ تطور األسعار فْ الدوؿ الهتقدهة فْ حدود‬ ‫ّ‬ ‫هقابؿ‬ ‫9.1%‬ ‫سىة 2102.‬ ‫25‬ ‫6.1%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪13 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫وبالتو ي، ٓىتظر أف تشٍد األسعار العالهٓة لمىفط اىخفاضا طفٓفا خالؿ سىة‬ ‫از‬ ‫حٓث ٓىتظر أف ٓبمغ هعدؿ البرهٓؿ‬ ‫81.601‬ ‫‪14 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫د الر سىة‬ ‫و‬ ‫1.501‬ ‫د الر لمبرهٓؿ سىة 2102.‬ ‫و‬ ‫ٌذا وٓىتظر أف ٓبمغ الطمب العالهْ عمِ الىفط‬ ‫3102‬ ‫حسب تقدٓ ات الوكالة الدولٓة لمطاقة‬ ‫ر‬ ‫6.09‬ ‫)‪(IEA‬‬ ‫3102‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ هعدؿ‬ ‫همٓوف برهٓؿ ٓوهٓا فْ سىة‬ ‫أي بزٓادة ٌا همٓوف برهٓؿ‬ ‫قدر‬ ‫بالعالقة هع التطور الهمحوظ لمطمب عمِ الىفط فْ البمداف الىاهٓة وٌو تطور‬ ‫استثىائْ بعد استه ار ضعؼ الطمب فْ البمداف الصىاعٓة. كها ٓتوقع أف ٓبقِ‬ ‫ر‬ ‫هستوى الطمب عمِ ىفط االوبؾ فْ حدود‬ ‫5.03‬ ‫همٓوف برهٓؿ ٓوهٓا خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫ى االرتفاع باألساس الِ الزٓادة فْ الطمب‬ ‫أي ىفس هستوى الطمب لسىة 2102. وٓعز‬ ‫هف الصٓف الذي ٓهثؿ ىسبة‬ ‫01%‬ ‫هف الطمب العالهْ بسبب الترفٓع فْ االحتٓاطْ‬ ‫االست اتٓجْ وأٓضا الٓاباف لتعوٓض الىقص الهسجؿ فْ اىتاج الطاقة الذرٓة‬ ‫ر‬ ‫الهستعهمة لتولٓد الطاقة الكٍربائٓة بعد تعرض هحطة فوكوشٓها الِ اض ار كبٓ ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ىتٓجة الزل اؿ.‬ ‫ز‬ ‫‪15 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫أها هف ىاحٓة العرض، فٓىتظر أف تسٍـ الزٓادة الهىتظ ة فْ اىتاج الىفط فْ الع اؽ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والقطر المٓبْ فْ الرفع هف إىتاج بمداف هىظهة االوبؾ سىة‬ ‫ارتفاع اإلىتاج بٍاهش ٓفوؽ الطمب.‬ ‫‪16 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫3102‬ ‫وٌو ها ٓرجح‬ ‫ٌذا وتجدر االشا ة إلِ أىً الٓستبعد تسجٓؿ ارتفاع جدٓد ألسعار الطاقة خالؿ السىة‬ ‫ر‬ ‫القادهة إذا ها ازدادت حدة االضط ابات الجٓوسٓاسٓة فْ الهىاطؽ الهىتجة لمىفط أو‬ ‫ر‬ ‫كذلؾ اىتعاشة االقتصاد الصٓىْ واالقتصاد األهرٓكْ بأكثر هها ٌو هتوقع.‬ ‫35‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫تطور سعر الىفط (د الر لمبرهٓؿ)‬ ‫و‬ ‫011‬ ‫001‬ ‫09‬ ‫08‬ ‫07‬ ‫06‬ ‫05‬ ‫04‬ ‫03‬ ‫02‬ ‫1002‬ ‫‪ii 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫5002‬ ‫3002‬ ‫7002‬ ‫بىسبة الىهو لتبمغ‬ ‫5.4%‬ ‫3102‬ ‫إلِ تثبٓت االىتعاشة االقتصادٓة الهسجمة واالرتقاء‬ ‫هف خالؿ الهساٌهة الهعتب ة لمطمب الداخمْ باإلضافة إلِ‬ ‫ر‬ ‫استرجاع ىسؽ التصدٓر لٓهثؿ‬ ‫7.74%‬ ‫هف الىاتج.‬ ‫اإلنتاج والنمو‬ ‫‪1 ii 2 I‬‬ ‫- - -‬ ‫ٓىتظر أف ٓىهو الىاتج الهحمْ اإلجهالْ سىة‬ ‫‪18 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫ٓستىد هىواؿ الىهو لسىة‬ ‫‪17 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫9002‬ ‫3102‬ ‫3102‬ ‫بحوالْ‬ ‫5.4%‬ ‫باألسعار القا ة‬ ‫ر‬ ‫هقابؿ 5.3% سىة 2102 بفضؿ تأكد استعادة الىشاط االقتصادي فْ كؿ القطاعات‬ ‫ّ‬ ‫الهىتجة عمِ حد السواء. وسٓهكف ٌذا الهستوى هف الىهو هف االرتقاء بالدخؿ الفردي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لٓبمغ‬ ‫وٓبرز هف خالؿ التوزٓع القطاعْ لمىاتج الهحمْ االجهالْ ها ٓمْ:‬ ‫‪19 2 I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫0927‬ ‫دٓىار سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫0066‬ ‫دٓىار سىة 2102.‬ ‫ي بحوالْ‬ ‫تطور القٓهة الهضافة لقطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫3102‬ ‫تتضهف إىتاجا لمحبوب ٓقدر بحوالْ‬ ‫7.22 همٓوف قىطار سىة‬ ‫009‬ ‫2102‬ ‫12‬ ‫1.3%‬ ‫باألسعار القا ة سىة‬ ‫ر‬ ‫همٓوف قىطار هقابؿ هحصوؿ ٌاـ بمغ‬ ‫وزٓادة فْ إىتاج زٓتوف الزٓت لتبمغ‬ ‫1.1‬ ‫همٓوف طف هقابؿ‬ ‫ي.‬ ‫ألؼ طف سىة 2102. ٌذا إلِ جاىب تحسف اإلىتاج فْ قطاع الصٓد البحر‬ ‫ّ‬ ‫45‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫ارتفاع القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة بىسبة‬ ‫شبً استق ار سىة‬ ‫ر‬ ‫الىهو لتبمغ‬ ‫باألسعار القا ة هقابؿ‬ ‫ر‬ ‫3.4%‬ ‫2102‬ ‫(-1.0%). وستهكف ٌذي الزٓادة هف الترفٓع فْ هساٌهة القطاع فْ‬ ‫سىة‬ ‫و1102. وٓرتكز ٌذا‬ ‫8.61%‬ ‫بعد أف كاىت سالبة خالؿ سىتْ‬ ‫3102‬ ‫2102‬ ‫الىهو باألساس عمِ بدآة استرجاع الصىاعات الهصد ة لسالؼ حٓوٓتٍا حٓث ٓىتظر أف‬ ‫ر‬ ‫ترتفع القٓهة الهضافة لقطاع الصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة‬ ‫اىخفاض بىسبة‬ ‫والجمد بىسبة‬ ‫2%‬ ‫2%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫بػ5%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫وأف تتطور القٓهة الهضافة فْ قطاع الىسٓج والهالبس‬ ‫هقابؿ اىخفاض‬ ‫بػ4%‬ ‫سىة 2102. وتعتهد ٌذي التقدٓ ات عمِ فرضٓة‬ ‫ر‬ ‫استرجاع ىسبْ لمىشاط االقتصادي فْ البمداف األوروبٓة حٓث ٓىتظر أف ٓتطور الطمب‬ ‫الخارجْ الهوجً لتوىس بحوالْ‬ ‫7.3%‬ ‫سىة 3102 هقابؿ اىخفاض بىحو‬ ‫1.0%‬ ‫سىة 2102.‬ ‫كها ترتكز التقدٓ ات عمِ ارتفاع القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات الكٓهٓائٓة‬ ‫ر‬ ‫4%‬ ‫‪‬‬ ‫سىة 2102.‬ ‫تطور القٓهة الهضافة فْ قطاع الصىاعات غٓر الهعهمٓة بحوالْ‬ ‫ى أساسا إلِ ارتفاع القٓهة الهضافة فْ قطاع الكٍرباء بىسبة‬ ‫تعز‬ ‫4.4%‬ ‫5%‬ ‫بػ8%‬ ‫هقابؿ‬ ‫باألسعار القا ة‬ ‫ر‬ ‫بفضؿ الزٓادة فْ‬ ‫إىتاج الكٍرباء بالعالقة هع استعادة الىشاط االقتصادي لسالؼ حٓوٓتً.‬ ‫‪‬‬ ‫تواصؿ الىهو الهطرد لمىشاط فْ قطاع الخدهات حٓث ستتطور القٓهة الهضافة بحوالْ‬ ‫9.4%‬ ‫هقابؿ‬ ‫وذلؾ بفضؿ استرجاع دٓىاهٓكٓة قطاعْ السٓاحة والىقؿ حٓث‬ ‫1.4% سىة 2102‬ ‫ستتطور القٓهة الهضافة عمِ التوالْ بىسبة‬ ‫5.4%‬ ‫و5.3%. ٌذا باإلضافة إلِ تواصؿ الىهو‬ ‫الهرتفع فْ قطاع تكىولوجٓات االتصاؿ حٓث ستتطور القٓهة الهضافة بىفس الهستوى‬ ‫الهسجؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫أي 01%.‬ ‫هساٌهة القطاعات فْ الىهو‬ ‫ّ‬ ‫2102‬ ‫ي‬ ‫الفالحة والصٓد البحر‬ ‫الصىاعات الهعهمٓة‬ ‫الصىاعات غٓر الهعهمٓة‬ ‫الخدهات‬ ‫هىٍا: الىزؿ والهقاٌْ والهطاعـ‬ ‫الىاتج الهحمْ االجهالْ‬ ‫ىسبة الىهو‬ ‫ّ‬ ‫3102‬ ‫الهساٌهة‬ ‫9.9‬ ‫ىسبة الىهو‬ ‫ّ‬ ‫1.3‬ ‫-1.0‬ ‫-4.0‬ ‫3.4‬ ‫4.61‬ ‫5.6‬ ‫2.42‬ ‫3.4‬ ‫1.31‬ ‫1.4‬ ‫3.66‬ ‫8.4‬ ‫6.46‬ ‫0.8‬ ‫1.01‬ ‫5.4‬ ‫5.4‬ ‫5.3‬ ‫001‬ ‫5.4‬ ‫001‬ ‫1.4‬ ‫55‬ ‫الهساٌهة‬ ‫9.5‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪21 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ٌذا وستتهٓز سىة 3102 أٓضا بتعزٓز حصة القطاعات ذات الهحتوى الهعرفْ‬ ‫ّ‬ ‫الهرتفع هف الىاتج لترتقْ إلِ 1.02% هقابؿ 9.91% سىة 2102 بها هف شأىً أف‬ ‫ٓكرس التوجً ال اهْ إلِ إرساء هقوهات اقتصاد الهعرفة وتىوٓع هصادر الىهو.‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫‪2 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪21 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫مصادر النمو‬ ‫ّ‬ ‫تستىد تقدٓ ات هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫عمِ تثبٓت االىتعاشة االقتصادٓة عبر‬ ‫تكرٓس هساٌهة أكثر توازف لهصادر الىهو حٓث ٓىتظر أف تبمغ هساٌهة الطمب‬ ‫الداخمْ فْ الىهو حوالْ‬ ‫4.2‬ ‫هف الىقاط‬ ‫و9.35%‬ ‫هقابؿ‬ ‫2.2‬ ‫هف الىقاط‬ ‫و4.36%‬ ‫عمِ‬ ‫هقابؿ‬ ‫21%‬ ‫التوالْ سىة 2102. وتجدر اإلشا ة إلِ أف ٌذي الهساٌهة تتضهف هساٌهة أرفع‬ ‫ر‬ ‫لالستثهار حٓث ستبمغ هساٌهة االستثهار فْ الىهو‬ ‫7.31%‬ ‫سىة 2102.‬ ‫‪22 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫أها عمِ هستوى الطمب الخارجْ، فستتهٓز سىة‬ ‫فْ الىهو إلِ‬ ‫‪23 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫64%‬ ‫هقابؿ‬ ‫6.63%‬ ‫3102‬ ‫سىة 2102.‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫باالرتقاء بهساٌهة الصاد ات‬ ‫ر‬ ‫ٌذا وستبمغ هساٌهة اإلىتاجٓة الجهمٓة لعىاصر اإلىتاج فْ الىهو حوالْ الثمث‬ ‫(5.33%) سىة 3102.‬ ‫‪3 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪24 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫االستيالؾ واالدخار‬ ‫تفترض تقدٓ ات الهٓ اف االقتصادي لسىة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫6.4%‬ ‫بمغت‬ ‫3102‬ ‫تطور االستٍالؾ الجهمْ بىسبة‬ ‫باألسعار القا ة لتبمغ هساٌهتً فْ الىهو حوالْ‬ ‫ر‬ ‫4.15%‬ ‫4.04%‬ ‫هقابؿ هساٌهة ٌاهة‬ ‫ع إلِ هجهؿ التدابٓر‬ ‫سىة 2102. وٓعتبر ٌذا الهستوى هعق ال بالرجو‬ ‫و‬ ‫واإلج اءات التْ تـ اتخاذٌا سىة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫والترفٓع فْ عدد وحجـ الهىح الهسىدة لمعائالت الهعو ة فضال عف أٌهٓة االىتدابات‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫والتْ شهمت بالخصوص الزٓادة فْ األجور‬ ‫االستثىائٓة فْ الوظٓفة العهوهٓة. وٓتضهف ٌذا التطور ارتفاع االستٍالؾ الخاص‬ ‫بىسبة‬ ‫6.4%‬ ‫عمِ التوالْ‬ ‫فٓها سٓتطور االستٍالؾ العهوهْ بىسبة‬ ‫4.4% و2.4%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫باعتبا ي دافعا لمىهو.‬ ‫ر‬ ‫65‬ ‫5.4%‬ ‫باألسعار القا ة هقابؿ‬ ‫ر‬ ‫وٌو ها ٓؤكد تواصؿ دٓىاهٓكٓة االستٍالؾ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪25 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫‪26 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫وبالتو ي، سٓرتفع حجـ االدخار الوطىْ لٓبمغ‬ ‫از‬ ‫ّ‬ ‫9.61% هف الدخؿ الوطىْ الهتاح هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫59231‬ ‫ـ د سىة‬ ‫68411‬ ‫ـد‬ ‫3102‬ ‫أي ها ٓعادؿ‬ ‫و1.61%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫وسٓسهح ٌذا الهستوى هف االدخار بإحكاـ تهوٓؿ االقتصاد حٓث سترتفع ىسبة‬ ‫ّ‬ ‫التغطٓة إلِ 9.06% هف هجهؿ حاجٓات التهوٓؿ الهقد ة لسىة 3102 هقابؿ 9.75%‬ ‫ر‬ ‫ع فْ اصالح القطاع الهالْ‬ ‫سىة 2102. وتفترض ٌذي التقدٓ ات تكاتؼ الجٍود لمشرو‬ ‫ر‬ ‫وتعزٓز أسسً الهالٓة بها ٓهكف هف استرجاع الثقة فْ ٌذا الجٍاز الستقطاب هوارد‬ ‫االدخار السٓها االدخار طوٓؿ الهدى خاصة عبر هزٓد تطوٓر ىواتج االدخار البىكْ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وتحسٓف االدخار الهؤسساتْ.‬ ‫ّ‬ ‫االستثمار‬ ‫‪4 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪27 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫ٓعتهد هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫3102‬ ‫عمِ تطور االستثهار بىسبة‬ ‫لٓرتفع حجـ االستثهار إلِ‬ ‫40771‬ ‫7.01%‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫همٓوف دٓىار ها ٓعادؿ‬ ‫6.22%‬ ‫هف‬ ‫الىاتج الهحمْ اإلجهالْ وٌو حجـ هعتبر بالىظر إلِ التطور الٍاـ لالستثهار‬ ‫الهىتظر سىة 2102. وستبمغ حصة القطاع الخاص ها ٓعادؿ‬ ‫ّ‬ ‫االستثها ات سىة 3102 هقابؿ 34% سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫‪28 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫2.64%‬ ‫هف إجهالْ‬ ‫وترتكز ٌذي التقدٓ ات عمِ هواصمة الجٍود لتعزٓز اإلصالحات ال اهٓة إلِ هزٓد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تحسٓف هىاخ األعهاؿ وارساء إطار هالئـ لدفع االستثهار الخاص الداخمْ والخارجْ‬ ‫باالضافة الِ استحثاث ىسؽ اىجاز الهشارٓع العهوهٓة بٍدؼ توفٓر أرضٓة هالئهة‬ ‫لالستثهار ودفع التىهٓة فْ الجٍات والتقمٓص هف حدة الفوارؽ بٓىٍا.‬ ‫75‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫تطور االستثها ات حسب القطاعات‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫االىجا ات الهىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫اىجا ات سىة 1102‬ ‫ز‬ ‫توقعات سىة 3102‬ ‫2102‬ ‫(ـ د)‬ ‫(%)‬ ‫(ـ د)‬ ‫(%)‬ ‫(ـ د)‬ ‫(%)‬ ‫0.8501‬ ‫5.7‬ ‫0.7921‬ ‫1.8‬ ‫0.0731‬ ‫7.7‬ ‫الصىاعات الهعهمٓة‬ ‫0.8002‬ ‫3.41‬ ‫0.7102‬ ‫6.21‬ ‫0.0922‬ ‫9.21‬ ‫الصىاعات غٓر الهعهمٓة‬ ‫6.5952‬ ‫4.81‬ ‫0.4653‬ ‫3.22‬ ‫0.4293‬ ‫2.22‬ ‫الخدهات‬ ‫3.2247‬ ‫7.25‬ ‫6.8018‬ ‫7.05‬ ‫0.0209‬ ‫9.05‬ ‫هىٍا: الىقؿ‬ ‫0.0071‬ ‫1.21‬ ‫0.0332‬ ‫6.41‬ ‫0.0072‬ ‫3.51‬ ‫التجٍٓ ات الجهاعٓة‬ ‫ز‬ ‫0.0001‬ ‫1.7‬ ‫0.0001‬ ‫3.6‬ ‫0.0011‬ ‫2.6‬ ‫ع‬ ‫المجمو‬ ‫9.38041‬ ‫0.001‬ ‫6568951‬ ‫0.001‬ ‫0.40771‬ ‫0.001‬ ‫ي‬ ‫الفالحة والصٓد البحر‬ ‫‪29 2 I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫ع ٌذي االستثها ات كأتْ:‬ ‫ر‬ ‫وتتوز‬ ‫ي بىسبة‬ ‫تطور االستثها ات فْ قطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫ر‬ ‫0731‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫ـ د خالؿ‬ ‫7921‬ ‫2102‬ ‫هىٍا حوالْ‬ ‫6.5%‬ ‫1.16%‬ ‫لترتفع إلِ ها ٓىاٌز‬ ‫ستىجز هف قبؿ القطاع‬ ‫ع تحسٓف التصرؼ فْ الهوارد الطبٓعٓة‬ ‫الخاص. وتتضهف ٌذي االستثها ات هواصمة هشرو‬ ‫ر‬ ‫(الهرحمة الثاىٓة) الذي ٍٓـ الٓات هدىٓف والقصرٓف وجىدوبة وهواصمة إىجاز هشارٓع التىهٓة‬ ‫و‬ ‫الفالحٓة الهىدهجة بكؿ هف سمٓاىة (الهرحمة الثاىٓة) والتىهٓة الفالحٓة بٍضػاب القٓرواف‬ ‫ع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة‬ ‫والتىهٓة الفالحٓة الهىدهجة بسٓدي بوزٓد فضال عف هشرو‬ ‫ب الٓتْ القصرٓف والكاؼ.‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫تطور االستثها ات فْ قطاع الصىاعات الهعهمٓة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫االىطالؽ فْ اىجاز شركة االسهىت بقفصة بقٓهة تىاٌز‬ ‫ع الهضٓمة‬ ‫اىجاز هشرو‬ ‫2‬ ‫5.31%‬ ‫004‬ ‫لتبمغ‬ ‫0922‬ ‫ـ د ىتٓجة‬ ‫ـ د، ٌذا عالوة عمِ هواصمة‬ ‫والتقدـ فْ برىاهج التأٌٓؿ البٓئْ لهصاىع الهجهع الكٓهٓائْ‬ ‫ع تكدٓس‬ ‫ع فْ إىجاز هشرو‬ ‫التوىسْ فْ اىتظار إ الة العوائؽ التْ تحوؿ دوف الشرو‬ ‫ز‬ ‫الفسفوجٓبس بقٓهة‬ ‫‪‬‬ ‫004‬ ‫ـ د.‬ ‫ارتفاع االستثها ات فْ قطاع الصىاعات غٓر الهعهمٓة بىحو‬ ‫ر‬ ‫1.01%‬ ‫لتبمغ‬ ‫4293‬ ‫ـ د ىتٓجة‬ ‫الزٓادة الٍاهة فْ استثها ات قطاع الكٍرباء بفضؿ اىطالؽ اىجاز هحطة إلىتاج الكٍرباء‬ ‫ر‬ ‫بسوسة وتحسٓف شبكة ىقؿ وتوزٓع الكٍرباء عالوة عمِ تحسٓف شبكة ىقؿ الغاز. كها‬ ‫85‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫ع غاز الجىوب‬ ‫سترتفع االستثها ات فْ قطاع الهحروقات ىتٓجة االىطالؽ فْ تىفٓذ هشرو‬ ‫ر‬ ‫إضافة إلِ تطوٓر حقؿ ىوا ة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تطور االستثها ات فْ قطاع الخدهات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫2.11%‬ ‫استثها ات قطاع الىقؿ (9.51%) التْ تهثؿ حوالْ‬ ‫ر‬ ‫03%‬ ‫عمِ أساس الزٓادة الٍاهة فْ‬ ‫هف استثها ات قطاع الخدهات.‬ ‫ر‬ ‫ات لهواصمة اىجاز الشبكة الحدٓدٓة السرٓعة وتجدٓد خط الهترو‬ ‫وستخصص ٌذي االستثهار‬ ‫ع تجدٓد وتعصٓر الخط الحدٓدي ال ابط بٓف‬ ‫ر‬ ‫توىس-حمؽ الوادي-الهرسِ إضافة إلِ هشرو‬ ‫توىس والقصرٓف وبالجىوب فضال عف اقتىاء طائرتٓف هف ع‬ ‫ىو‬ ‫الخطوط التوىسٓة بكمفة تىاٌز‬ ‫004‬ ‫الموجستٓة ب ادس وجرجٓس.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫033‪ A‬و023‪A‬‬ ‫لفائدة شركة‬ ‫ـ د و ع فْ اىجاز هشارٓع البىٓة األساسٓة لمهىاطؽ‬ ‫الشرو‬ ‫تعزٓز االستثها ات بعىواف التجٍٓ ات الجهاعٓة لتكرٓس هعاضدة الدولة لهجٍود التىهٓة.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫تطور االستثهار‬ ‫النسبة مف الناتج‬ ‫03‬ ‫تطور االستثمار‬ ‫51‬ ‫01‬ ‫52‬ ‫5‬ ‫02‬ ‫0‬ ‫51‬ ‫5-‬ ‫9002‬ ‫1102‬ ‫0102‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫01‬ ‫01-‬ ‫51-‬ ‫‪5 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪31 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫5‬ ‫0‬ ‫تطور االستثهار‬ ‫الىسبة هف الىاتج‬ ‫تبادؿ الخي ات والخدمات‬ ‫ر‬ ‫اىبىت التقدٓ ات فْ هجاؿ الصاد ات عمِ أساس االسترجاع الهتوقع لدٓىاهٓكٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اإلىتاج فْ عدد هف القطاعات الهتضر ة هىٍا بالخصوص قطاعات الفسفاط‬ ‫ر‬ ‫والسٓاحة وكذلؾ تطور الطمب الهوجً لتوىس وتطور أسعار الهواد الهصد ة وفؽ‬ ‫ر‬ ‫ج الوطىْ والهحافظة عمِ الحصص فْ السوؽ العالهٓة‬ ‫ىسؽ ٓضهف تىافسٓة الهىتو‬ ‫وكذلؾ هفعوؿ تقمص سعر صرؼ الدٓىار.‬ ‫95‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫‪31 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫وقدرت ىسبة ىهو صاد ات السمع والخدهات بػىحو‬ ‫ر‬ ‫‪32 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫وبخصوص الواردات، تستىد التقدٓ ات إلِ استعادة جٍاز اإلىتاج لىشاطً العادي‬ ‫ر‬ ‫‪33 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫ي فْ حدود‬ ‫ي الهبادالت هف حصر العجز التجار‬ ‫وسٓهكف ٌذا التطور لعىصر‬ ‫4.01%‬ ‫باألسعار القا ة.‬ ‫ر‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫و1.6%‬ ‫وتطور االستثها ات بىسؽ حثٓث. وٓىتظر أف تتطور واردات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بىسبة 3.01% باألسعار الجارٓة و6.6% باألسعار القا ة.‬ ‫ر‬ ‫4.36511‬ ‫بػ6.17%‬ ‫‪6 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪34 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫ـ د هقابؿ حوالْ‬ ‫هقابؿ‬ ‫4.17%‬ ‫00601‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫ها ٓهثؿ ىسبة تغطٓة‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫اإلنتاجية‬ ‫تقدر هساٌهة اإلىتاجٓة الجهمٓة لعواهؿ اإلىتاج بىسبة‬ ‫هقابؿ7.32%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫3.33%‬ ‫هف الىهو سىة‬ ‫3102‬ ‫لتبرز بذلؾ عودة تدرٓجٓة لمىسؽ العادي وٌو ها ٓؤكد وجود‬ ‫ٌاهش كبٓر لهزٓد تحسٓف دور اإلىتاجٓة كهصدر ٌاـ لمىهو خالؿ السىوات القادهة.‬ ‫‪35 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، ستتطور اإلىتاجٓة الجهمٓة لعواهؿ اإلىتاج‬ ‫هقابؿ‬ ‫بػ7.2%‬ ‫9.0%‬ ‫‪7 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪36 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102. وٓتضهف ٌذا الىسؽ تطور إلىتاجٓة الٓد العاهمة‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫وزٓادة فْ إىتاجٓة أس الهاؿ بىسبة‬ ‫ر‬ ‫2.2% و5.0%‬ ‫2.1%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫سىة 2102.‬ ‫المدفوعات الخارجية‬ ‫فْ ظؿ التوقعات باسترجاع الىهو االقتصادي تدرٓجٓا لىسؽ آجابْ، تـ رسـ‬ ‫ّ‬ ‫التقدٓ ات بالىسبة لسىة 3102 فْ هجاؿ الهدفوعات الخارجٓة عمِ أساس حصر‬ ‫ر‬ ‫ي فْ حدود‬ ‫العجز الجار‬ ‫2102‬ ‫8.6%‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ هقابؿ‬ ‫4.7%‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫وٌو هستوى واف ٓعتبر هرتفع ىسبٓا فٍو ٓعكس التوجً ىحو التخفٓض تدرٓجٓا‬ ‫فْ ٌذي الىسبة لتصؿ الِ‬ ‫7.3 %‬ ‫الهالٓة لالقتصاد.‬ ‫‪37 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫بػ5.1%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫وسٓتواصؿ السعْ سىة‬ ‫3102‬ ‫هف الىاتج سىة‬ ‫7102‬ ‫حفاظا عمِ سالهة التوازىات‬ ‫ي‬ ‫إلِ تعبئة التهوٓالت الضرورٓة لتهوٓؿ العجز الجار‬ ‫ى وضرو ة السعْ لحصر‬ ‫ر‬ ‫إضافة إلِ هستمزهات تسدٓد أصؿ الدٓف والىفقات األخر‬ ‫06‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; منواؿ التنمية لسنة 3102‬ ‫االحتٓاطْ هف العهمة فْ هستوى ال ٓقؿ عف‬ ‫001‬ ‫ٓوـ هف التورٓد. وعمِ ٌذا‬ ‫األساس ٓىتظر أف تبمغ الحاجٓات هف التهوٓؿ الخارجْ حوالْ‬ ‫هقابؿ‬ ‫‪38 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫2.2809‬ ‫0558‬ ‫ـ د هف الهىتظر تعبئتٍا سىة 2102.‬ ‫وتتضهف ٌذي الحاجٓات هوارد بعىواف الٍبات حددت بىحو‬ ‫2.216‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫لتهثؿ حوالْ‬ ‫8.93%‬ ‫2102‬ ‫5.424‬ ‫وهوارد فْ صٓغة قروض عهوهٓة فْ حدود‬ ‫2102‬ ‫‪8 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪39 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫0042‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫9933‬ ‫ـد‬ ‫هف جهمة حاجٓات التهوٓؿ الخارجْ. ٌذا وٓىتظر أف تبمغ‬ ‫حصة القروض التجارٓة والهالٓة لتستقر فْ حدود‬ ‫ّ‬ ‫2102. كها ىتبىْ التقدٓ ات عمِ استقطاب استثها ات خارجٓة بقٓهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هقابؿ‬ ‫ـ د سىة‬ ‫3102‬ ‫2.02% هقابؿ 7.42%‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫0003 ـ د سىة‬ ‫التشغيؿ‬ ‫اعتبار لهقتضٓات الفت ة القادهة واعتهادا عمِ ىسب الىهو الهرتقبة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫3102‬ ‫باإلضافة إلِ تفعٓؿ ألٓات الجدٓدة وب اهج السٓاسة الىشٓطة لمتشغٓؿ واإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫االستثىائٓة إلحداث هواطف شغؿ إضافٓة فإىً هف الهىتظر أف تبمغ إحداثات الشغؿ‬ ‫ّ‬ ‫09 ألؼ هوطف شغؿ جدٓد خالؿ السىة الهقبمة.‬ ‫‪9 ii 2 I‬‬ ‫ - -‬‫‪41 2 I‬‬ ‫- -‬ ‫تطور األسعار‬ ‫ستتكثؼ الجٍود فْ الفت ة القادهة لمتحكـ فْ تطور األسعار وحصر الزٓادة فْ حدود‬ ‫ر‬ ‫8.4%‬ ‫ع الهسجؿ سىة‬ ‫بعد التسار‬ ‫2102‬ ‫وٌْ ىسبة تأخذ فْ االعتبار هف ىاحٓة‬ ‫الضغوط التْ تبقِ هسمطة باعتبار الظروؼ االستثىائٓة السائدة فْ البالد وضرو ة‬ ‫ر‬ ‫الترفٓع فْ أسعار بعض الهواد هف ىاحٓة ى. وترتكز التقدٓ ات فْ ٌذا الهجاؿ‬ ‫ر‬ ‫اخر‬ ‫عمِ ترشٓد االستٍالؾ والتحكـ فْ هسالؾ التوزٓع هع اعتهاد سٓاسة ىقدٓة هالئهة‬ ‫تأخذ فْ االعتبار استٍداؼ التضخـ.‬ ‫16‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫ة، %)‬ ‫(باألسعار القار‬ ‫3102‬ ‫0102‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫ىهو الىاتج الهحمْ اإلجهالْ‬ ‫1.3‬ ‫0.2-‬ ‫5.3‬ ‫5.4‬ ‫الىاتج ها عدا الفالحة‬ ‫2.4‬ ‫9.2-‬ ‫5.3‬ ‫6.4‬ ‫تطور االستٍالؾ الخاص‬ ‫5.4‬ ‫2.4‬ ‫4.4‬ ‫6.4‬ ‫تطور هؤشر األسعار عىد اإلستٍالؾ‬ ‫5.4‬ ‫5.3‬ ‫5.5‬ ‫8.4‬ ‫6.61‬ ‫5.0‬ ‫1.9‬ ‫4.01‬ ‫5.12‬ ‫5.4‬ ‫0.9‬ ‫3.01‬ ‫5.9‬ ‫4.9-‬ ‫4.31‬ ‫8.01‬ ‫5.42‬ ‫5.12‬ ‫4.22‬ ‫6.22‬ ‫2.8242‬ ‫3.1171‬ ‫0042‬ ‫0003‬ ‫ىسبة االدخار هف الدخؿ القوهْ الهتاح اإلجهالْ‬ ‫7.12‬ ‫8.61‬ ‫1.61‬ ‫9.61‬ ‫ي هف الىاتج‬ ‫العجز الجار‬ ‫7.4‬ ‫3.7‬ ‫4.7‬ ‫8.6‬ ‫ىسبة الصاد ات هف الىاتج‬ ‫ر‬ ‫6.84‬ ‫5.74‬ ‫5.74‬ ‫7.74‬ ‫ىسبة الواردات هف الىاتج‬ ‫9.35‬ ‫7.45‬ ‫7.45‬ ‫9.45‬ ‫الدخؿ الفردي (بالدٓىار)‬ ‫1.4506‬ ‫4.7216‬ ‫7.6956‬ ‫5.8827‬ ‫ىسبة عجز الهٓ اىٓة هف الىاتج دوف التخصٓص والٍبات‬ ‫ز‬ ‫1.1‬ ‫5.3‬ ‫6.6‬ ‫9.5‬ ‫ىسبة التدآف العهوهْ هف الىاتج‬ ‫4.04‬ ‫0.44‬ ‫1.64‬ ‫8.64‬ ‫صاد ات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1‬ ‫واردات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫1‬ ‫تطور االستثهار‬ ‫1‬ ‫ىسبة االستثهار هف الىاتج‬ ‫االستثهار الخارجْ الهباشر والهساٌهات (ـ د)‬ ‫1 باألسعار الجارٓة‬ ‫26‬
  • ‫‪ 3.I‬البػاب الثالث‬ ‫المدفوعات الخارجية‬ ‫‪13I‬‬ ‫- -‬ ‫اتسـ الوضع االقتصادي العالهْ سىة‬ ‫2102‬ ‫بعدٓد التقمبات الظرفٓة التْ كاىت لٍا‬ ‫اىعكاسات سمبٓة عمِ أداء الهدفوعات الخارجٓة هف ذلؾ خاصة ارتفاع أسعار الىفط‬ ‫فْ األسواؽ العالهٓة والتداعٓات السمبٓة ألزهة الدٓوف فْ بعض بمداف االتحاد‬ ‫األوروبْ باعتبا ي الشرٓؾ األوؿ لتوىس وها أفرزتً هف تقمبات فْ أٌـ البورصات‬ ‫ر‬ ‫والساحات الهالٓة العالهٓة إلِ جاىب تذبذب أسواؽ الصرؼ وخاصة أسعار الد الر‬ ‫و‬ ‫واألورو.‬ ‫‪23I‬‬ ‫- -‬ ‫أها عمِ الهستوى‬ ‫اىىطىً‬ ‫فقد شٍدت البالد فْ بدآة سىة‬ ‫2102‬ ‫توت ات اجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫خاصة فْ الحوض الهىجهْ حالت دوف استعادة قطاع الفسفاط وهشتقاتً ىسقً‬ ‫العادي هها أثر سمبا عمِ ىسؽ إىتاج وتصدٓر ٌذي الىوعٓة هف الهىتجات إلِ السوؽ‬ ‫العالهٓة. ٌذا باإلضافة الِ االرتفاع الحاد فْ ىسؽ الواردات هقارىة بالصاد ات هها‬ ‫ر‬ ‫اثر سمبا عمِ وضع الهدفوعات الخارجٓة وعمِ حجـ االحتٓاطْ هف العهمة‬ ‫األجىبٓة.‬ ‫‪33I‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ الهقابؿ سجمت سىة‬ ‫2102‬ ‫تطور آجابْ وهشجع فْ أداء قطاع السٓاحة وحركة‬ ‫االستثها ات الخارجٓة بعد الت اجع الٍاـ فْ سىة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫1102‬ ‫وٌو ها ساٌـ فْ التقمٓص هف‬ ‫حدة الضغوطات الهسمطة عمِ الهدفوعات الخارجٓة والحاصؿ العاـ لهٓ اف‬ ‫ز‬ ‫الهدفوعات.‬ ‫‪43I‬‬ ‫- -‬ ‫وبالىسبة لسىة‬ ‫3102‬ ‫ي و ع بً تدرٓجٓا‬ ‫سٓركز العهؿ عمِ التحكـ فْ العجز الجار الرجو‬ ‫الِ الهستوٓات العادٓة لضهاف استداهة التوازىات الخارجٓة بصفة خاصة والتوازىات‬ ‫ى لالقتصاد بصفة عاهة وٌْ شروط أساسٓة لتحقٓؽ ىهو هرتفع عمِ الهدى‬ ‫الكبر‬ ‫الهتوسط والطوٓؿ.‬ ‫36‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪I‬‬ ‫3-‬ ‫- ‪i‬‬ ‫‪53I‬‬ ‫- -‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫تبادؿ الخي ات والخدمات‬ ‫ر‬ ‫بىاء عمِ التطو ات الهسجمة خالؿ األشٍر الهىقضٓة هف سىة‬ ‫ّر‬ ‫الهتوف ة لتطور أٌـ هجاالت الىشاط االقتصادي لألشٍر القادهة ٓىتظر بالىسبة لكاهؿ‬ ‫ر ّ‬ ‫2102‬ ‫والهعطٓات‬ ‫سىة 2102:‬ ‫‪‬‬ ‫ي الهبادالت بىسؽ هتبآف حٓث ستىهو صاد ات السمع والخدهات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫تطور عىصر‬ ‫1.9%‬ ‫9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫هقابؿ‬ ‫5.0%‬ ‫سىة‬ ‫1102‬ ‫فٓها ستسجؿ واردات الخٓ ات والخدهات زٓادة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫ي لمسمع والخدهات‬ ‫5.4% تـ تسجٓمٍا سىة 1102. وعمِ ٌذا األساس، سٓبمغ العجز التجار‬ ‫ّ‬ ‫5.6415 ـ د هقابؿ 0574 ـ د فْ سىة 1102 ها ٓهثؿ ىسبة تغطٓة بػىحو 8.68% وٌْ تقرٓبا‬ ‫ىفس الىسبة الهسجمة سىة 1102.‬ ‫‪63I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫فعمِ هستوى الصاد ات ٓىتظر استرجاع ىسؽ التصدٓر فْ عدٓد القطاعات كها ٓمْ:‬ ‫ر‬ ‫ارتفاع صاد ات قطاع الطاقة‬ ‫ر‬ ‫ب%3.41‬ ‫هقابؿ‬ ‫1.01%‬ ‫ارتفاع صاد ات قطاع الفسفاط والكٓهٓاء بحوالْ‬ ‫ر‬ ‫هسجمة سىة 1102.‬ ‫4.62%‬ ‫هقابؿ اىخفاض بىسبة‬ ‫23%‬ ‫خالؿ‬ ‫السىة الهاضٓة وذلؾ باعتبار تحسف األوضاع واالستئىاؼ التدرٓجْ لمىشاط بالحوض‬ ‫الهىجهْ.‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع صاد ات قطاع الصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة ولكف بىسؽ أقؿ هف السىة الفارطة‬ ‫ر‬ ‫(4%‬ ‫‪‬‬ ‫هقابؿ 51%) ىظر لتواصؿ األزهة االقتصادٓة بهىطقة األورو وت اجع الطمب الخارجْ.‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫اىخفاض صاد ات قطاع الىسٓج والهالبس والجمد بىسبة‬ ‫ر‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫‪73I‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫1102‬ ‫باعتبار تداعٓات األزهة بالسوؽ األوروبٓة.‬ ‫أها عمِ هستوى الواردات فٓتوقع:‬ ‫تطور واردات هواد التجٍٓز بىسبة‬ ‫3.9%‬ ‫هقابؿ اىخفاضٍا‬ ‫بالعالقة هع استحثاث ىسؽ االستثهار.‬ ‫‪‬‬ ‫4.5%‬ ‫هقابؿ ارتفاعٍا بىحو‬ ‫7.5%‬ ‫تطور واردات الهواد االستٍالكٓة بىسبة‬ ‫9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫4.1%‬ ‫بػ7.7%‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫خالؿ السىة الهىقضٓة‬ ‫1102‬ ‫الهتواصؿ عمِ السٓا ات السٓاحٓة وباعتبار هستمزهات دعـ التصدٓر.‬ ‫ر‬ ‫46‬ ‫بىاء عمِ الطمب‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الثالث ; المدفوعات الخارجية‬ ‫تطور واردات هواد الطاقة والهواد الغذائٓة عمِ التوالْ بىسب‬ ‫و4.82%‬ ‫‪83I‬‬ ‫- -‬ ‫9.71%‬ ‫خالؿ سىة 1102.‬ ‫و6.8% هقابؿ‬ ‫4.62%‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بقطاع الخدهات فقد تهٓزت الهبادالت بتواصؿ اىتعاشة القطاع السٓاحْ‬ ‫الذي هف الهتوقع أف ٓىهو بىسبة‬ ‫وحسف أداء قطاع الىقؿ الجوي و ي‬ ‫البحر‬ ‫03%‬ ‫بالعالقة هع ارتفاع عدد الهسافرٓف وتطور حجـ البضائع الهىقولة الهسجمة خالؿ‬ ‫الفت ة الهىقضٓة هف السىة.‬ ‫ر‬ ‫‪93I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓرتكز هىواؿ التىهٓة لسىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تسجٓؿ بدآة تحسف فْ أداء اقتصاد هىطقة‬ ‫األورو بعد الركود الذي شهؿ أٌـ اقتصادٓاتٍا سىة‬ ‫ج اء أزهة الدٓوف السٓادٓة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫وكذلؾ توقع تقمص الضغوط عمِ أسعار الهواد األساسٓة فْ السوؽ العالهٓة ٌذا‬ ‫باإلضافة إلِ تأكٓد اىتعاشة االقتصاد الوطىْ وتسرٓع وتٓ ة الىهو عمِ أساس توقع‬ ‫ر‬ ‫تطور همحوظ لهختمؼ عىاصر الطمب.‬ ‫‪11 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وقد اىبىت تقدٓ ات الصاد ات عمِ االىتعاشة الهرتقبة لبعض القطاعات التْ هرت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بصعوبات خالؿ السىة الحالٓة عمِ غ ار الفسفاط والسٓاحة، وهزٓد االىدهاج فْ‬ ‫ر‬ ‫األسواؽ العالهٓة إضافة إلِ التأثٓر الهباشر لتقمّص سعر الدٓىار عمِ قطاع‬ ‫التصدٓر.‬ ‫‪11 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وقدرت ىسبة ىهو صاد ات السمع والخدهات بػىحو‬ ‫ر‬ ‫4.01%‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫و1.6%‬ ‫باألسعار القا ة. وٓتضهف ٌذا الىسؽ تحسف أداء كؿ القطاعات الهصد ة كها ٓمْ:‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تطور صاد ات الفالحة والصىاعات الغذائٓة بىسبة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع ىسؽ تطور صاد ات الهواد الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة إلِ حدود‬ ‫ر‬ ‫11%‬ ‫التحسف الهىتظر إلىتاج زٓت الزٓتوف بصفة خاصة.‬ ‫هقابؿ‬ ‫سىة 2102، وتطور صاد ات قطاع الىسٓج والجمد بىسبة‬ ‫ر‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫2%‬ ‫7%‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫4%‬ ‫هىتظ ة‬ ‫ر‬ ‫هقابؿ ت اجع بىسبة‬ ‫ر‬ ‫4.5%‬ ‫7%‬ ‫هقابؿ‬ ‫2102‬ ‫هردي‬ ‫وذلؾ باعتبار التحسف الهتوقع فْ الطمب الخارجْ.‬ ‫‪‬‬ ‫ارتفاع ىسؽ صاد ات الفسفاط والكٓهٓاء بىسبة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫استعادة ىسؽ تطور عائدات قطاع السٓاحة لتبمغ‬ ‫5.72%‬ ‫هقابؿ‬ ‫4.62%‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫باعتبار التحسف الهتواصؿ فْ إىتاج الفسفاط واستق ار الوضع بالحوض الهىجهْ.‬ ‫ر‬ ‫فْ سىة‬ ‫0102‬ ‫هقابؿ‬ ‫9.3703‬ ‫ـ د سىة‬ ‫2102‬ ‫56‬ ‫2163‬ ‫ـ د لتتجاوز بقمٓؿ الحجـ الهسجؿ‬ ‫أي بىسبة تطور‬ ‫بػ5.71%‬ ‫وذلؾ عمِ أساس‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫استعادة استق ار الوضع األهىْ وباعتبار الب اهج واإلج اءات الٍاهة التْ تـ إقر ٌا لمىٍوض‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بقطاع السٓاحة وتثبٓت االىتعاشة التْ ٓشٍدٌا هىذ فت ة.‬ ‫ر‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ شهمت ٌذي اإلج اءات باألساس تىفٓذ برىاهج خاص بأربعة هواقع ثقافٓة‬ ‫ر‬ ‫وطبٓعٓة واحداث بوابة اىترىٓت لمسٓاحة التوىسٓة واصدار الىصوص القاىوىٓة الهتعمقة بعدٓد‬ ‫الهجاالت ذات العالقة وتىظٓـ تظاٌ ات ذات وقع إعالهْ ٌاـ وتحسٓف عالهات اإلرشاد‬ ‫ر‬ ‫ع فْ وضع حٓز‬ ‫السٓاحْ وه اجعة هعآٓر تصىٓؼ الهطاعـ السٓاحٓة إضافة إلِ الشرو‬ ‫ر‬ ‫التىفٓذ اإلج اءات الٍاهة الٍٓكمٓة التْ أفرزتٍا الد اسة اإلست اتٓجٓة حوؿ القطاع خاصة تمؾ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهتعمقة بتىوٓع العرض السٓاحْ واضفاء الىجاعة الهطموبة عمِ الهىظوهة التروٓجٓة‬ ‫واصالح الٍٓكمة الهالٓة لمقطاع إلِ جاىب اإلج اءات الهتعمقة بالىٍوض بالتروٓج عبر‬ ‫ر‬ ‫االىترىٓت واإلطار الهؤسساتْ لمقطاع.‬ ‫‪12 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وبخصوص الواردات، تستىد التقدٓ ات إلِ استعادة جٍاز اإلىتاج لىشاطً العادي‬ ‫ر‬ ‫وتطور االستثها ات بىسؽ حثٓث. وٓىتظر أف تتطور واردات الخٓ ات والخدهات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بىسبة 3.01% باألسعار الجارٓة و6.6% باألسعار القا ة. وتتضهف ٌذي التقدٓ ات:‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تطور واردات هواد التجٍٓز بىسبة‬ ‫5.9%‬ ‫أي بزٓادة طفٓفة عف الىسؽ الهىتظر لسىة‬ ‫وذلؾ عمِ أساس تواصؿ تحسف أداء االستثهار فْ هختمؼ قطاعات اإلىتاج.‬ ‫‪‬‬ ‫زٓادة فْ ىسؽ ىهو واردات الهواد األولٓة وىصؼ الهصىعة لٓبمغ‬ ‫سىة‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫هىتظ ة‬ ‫ر‬ ‫هواكبة لتطور اإلىتاج وأخذا فْ االعتبار لتطور األسعار فْ السوؽ العالهٓة.‬ ‫تطور واردات هواد الطاقة بىسبة‬ ‫5.61%‬ ‫القطاعات هقابؿ 9.71% هىتظ ة لسىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫‪13 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫01%‬ ‫هقابؿ‬ ‫7.7%‬ ‫2102‬ ‫هواكبة الىتعاشة الىشاط االقتصادي فْ عدٓد‬ ‫ي فْ حدود‬ ‫ي الهبادالت هف حصر العجز التجار‬ ‫وسٓهكف ٌذا التطور لعىصر‬ ‫4.36511 ـ د هقابؿ حوالْ‬ ‫00601‬ ‫هقابؿ 4.17% هىتظ ة لسىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫66‬ ‫2102‬ ‫ها ٓهثؿ ىسبة تغطٓة‬ ‫ب6.17%‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثالث ; المدفوعات الخارجية‬ ‫تطور هؤش ات الهدفوعات الخارجٓة‬ ‫ر‬ ‫1102‬ ‫ىهو صاد ات الخٓ ات والخدهات )%(‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫3102‬ ‫2102‬ ‫5.0‬ ‫1.9‬ ‫4.01‬ ‫باألسعار القا ة‬ ‫ر‬ ‫-3.4‬ ‫9.3‬ ‫1.6‬ ‫ىهو واردات الخٓ ات والخدهات )%(‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫باألسعار الجارٓة‬ ‫5.4‬ ‫0.9‬ ‫3.01‬ ‫باألسعار القا ة‬ ‫ر‬ ‫-3.2‬ ‫3.5‬ ‫6.6‬ ‫5.6474‬ ‫5.7035‬ ‫5235‬ ‫3.7‬ ‫4.7‬ ‫8.6‬ ‫الزٓادة فْ هدخ ات العهمة (ـ د)‬ ‫ر‬ ‫-0.1932‬ ‫0.008‬ ‫0.003‬ ‫(ـ د)‬ ‫0.19352‬ ‫8.21792‬ ‫1.43923‬ ‫ىسبة التدآف‬ ‫)%(‬ ‫8.83‬ ‫1.24‬ ‫6.24‬ ‫خدهة الدٓف‬ ‫(ـ د)‬ ‫8.0463‬ ‫3.0853‬ ‫4.6153‬ ‫4.01‬ ‫4.9‬ ‫4.8‬ ‫ي ( ـ د)‬ ‫العجز الجار‬ ‫ىسبتً هف الىاتج اإلجهالْ )%(‬ ‫حجـ الدٓف‬ ‫ىسبتً هف الهقابٓض الجارٓة‬ ‫)%(‬ ‫‪ ii 3 I‬التمويؿ الخارجي‬ ‫ -‬‫‪14 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫شٍدت الفت ة األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫ي بصفة همحوظة هها ساٌـ‬ ‫تفاقـ العجز التجار‬ ‫ي حوالْ‬ ‫فْ تدٌور وضع الهدفوعات الخارجٓة حٓث بمغ العجز الجار‬ ‫خالؿ الثهاىٓة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫اإلجهالْ هقابؿ‬ ‫9.3%‬ ‫2102‬ ‫وٌو ها ٓهثؿ‬ ‫6.5%‬ ‫0004‬ ‫ـد‬ ‫هف الىاتج الهحمْ‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف السىة الفارطة لتىخفض الهوجودات هف‬ ‫ر‬ ‫العهالت األجىبٓة حوالْ‬ ‫8779‬ ‫ـ د تغطْ‬ ‫49‬ ‫ٓوـ هف التورٓد فْ‬ ‫91‬ ‫أكتوبر هف سىة‬ ‫2102.‬ ‫‪15 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وبالىظر إلِ التطور الهرتقب لهٓ اف الخدهات وخاصة تواصؿ اىتعاشة القطاع‬ ‫ز‬ ‫السٓاحْ ورجوعً التدرٓجْ إلِ الىسؽ العادي وكذلؾ تطور هٓ اف العواهؿ‬ ‫ز‬ ‫والتحوٓالت الجارٓة والذي ٓفترض زٓادة فْ حجـ الفوائد الهوظفة عمِ الدٓف‬ ‫الخارجْ باعتبار السحوبات الٍاهة الهسجمة سىة‬ ‫1102‬ ‫وتمؾ الهىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫ي‬ ‫ج ٓىتظر أف ٓتوسع العجز الجار‬ ‫وكذلؾ تطور قٓهة تحوٓالت التوىسٓٓف بالخار‬ ‫لمهدفوعات الخارجٓة لٓستقر فْ حدود‬ ‫هقابؿ 3.7% سجمت سىة 1102.‬ ‫ّ‬ ‫76‬ ‫4.7%‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ سىة‬ ‫2102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪16 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ى تواصؿ‬ ‫ولتهوٓؿ ٌذا العجز واعتبار لهتطمبات تسدٓد أصؿ الدٓف والىفقات األخر‬ ‫ا‬ ‫السعْ لتعبئة هوارد تهوٓؿ خارجٓة فْ شكؿ قروض هف هصادر عهوهٓة والتْ‬ ‫ٓىتظر أف تبمغ‬ ‫0092‬ ‫ـ د سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫4013‬ ‫ـ د سىة‬ ‫(057‬ ‫ـ د) واالتحاد األوروبْ وقرض هف‬ ‫1102‬ ‫تتضهف قروضا فْ‬ ‫إطار برىاهج الدعـ االقتصادي فْ هرحمتً الثاىٓة "‪ "PAR II‬الذي ٓهولً كؿ هف البىؾ‬ ‫الدولْ‬ ‫(057‬ ‫ـ د) والبىؾ اإلفرٓقْ لمتىهٓة‬ ‫الوكالة الفرىسٓة لمتىهٓة بهبمغ‬ ‫ـ د ٓهثؿ القسط الثاىْ هف برىاهج الدعـ‬ ‫691‬ ‫االقتصادي فْ هرحمتً األولِ "‪ "PAR I‬وتجدر اإلشا ة الِ أف التهوٓالت الخارجٓة‬ ‫ر‬ ‫فْ شكؿ قروض تبقِ الِ حد الثهاىٓة أشٍر األولِ فْ حدود‬ ‫القروض الهبرهجة لسىة‬ ‫‪17 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫هها ٓستدعْ تكثٓؼ الجٍود لتعبئة الهوارد الهتبقٓة.‬ ‫كها ٓىتظر تعبئة قروض هف هصادر خاصة بهبمغ ٓىاٌز‬ ‫8.766‬ ‫ـ د تـ تعبئتٍا سىة‬ ‫األهرٓكٓة بقٓهة‬ ‫بقٓهة‬ ‫005‬ ‫584‬ ‫1102‬ ‫همٓوف د الر (حوالْ‬ ‫و‬ ‫بقٓهة‬ ‫006‬ ‫2.216‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫5.712‬ ‫(0001‬ ‫ـ د سىة‬ ‫0713‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫تتضهف قرضا رقاعٓا بضهاف ال الٓات الهتحدة‬ ‫و‬ ‫همٓوف د الر (حوالْ‬ ‫و‬ ‫همٓوف د الر‬ ‫و‬ ‫84%‬ ‫هف هجهؿ‬ ‫067‬ ‫087‬ ‫همٓوف دٓىار) وقرضا هف دولة قطر‬ ‫همٓوف دٓىار) وقرضا رقاعٓا بضهاف الٓاباف‬ ‫ـ د) إضافة إلِ تهوٓالت فْ شكؿ ٌبات بهبمغ‬ ‫1102‬ ‫هتأتٓة هف اإلتحاد األوروبْ وكذلؾ هف بمداف‬ ‫ٌا. أها بالىسبة إلِ‬ ‫صدٓقة وشقٓقة هثؿ ال الٓات الهتحدة األهرٓكٓة وتركٓا ولٓبٓا وغٓر‬ ‫و‬ ‫االستثها ات الخارجٓة فٓىتظر أف تسجؿ تطور بىحو‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3.1171‬ ‫ـ د سىة‬ ‫1102‬ ‫04%‬ ‫لتهثؿ حوالْ‬ ‫لتبمغ حوالْ‬ ‫4.3%‬ ‫0042‬ ‫ـد‬ ‫هف الىاتج الهحمْ‬ ‫اإلجهالْ. وتىبىْ ٌذي التقدٓرت أساسا عمِ االرتفاع الهمحوظ لالستثها ات الخارجٓة‬ ‫ر‬ ‫فْ قطاعْ الطاقة والصىاعات الهعهمٓة خالؿ الفت ة األولِ هف السىة الحالٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪18 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وباعتبار ٌذي الهوارد ٓىتظر أف ترتفع ىسبة التدآف إلِ حدود 1.24% هف الدخؿ القوهْ‬ ‫الهتاح هقابؿ 8.83% سىة 1102 وأف تبمغ ىسبة خدهة الدٓف حوالْ 4.9% هف الهقابٓض‬ ‫الجارٓة هقابؿ 4.01% سىة 1102.‬ ‫‪19 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫أها بالىسبة لسىة‬ ‫3102‬ ‫فقد بىٓت تقدٓ ات هىواؿ التىهٓة فْ هجاؿ الهدفوعات الخارجٓة‬ ‫ر‬ ‫ي فْ حدود‬ ‫عمِ أساس حصر العجز الجار‬ ‫هقابؿ‬ ‫‪21 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫4.7%‬ ‫هىتظ ة سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫8.6 %‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ‬ ‫ي‬ ‫عمِ ٌذا األساس سٓتكثؼ الجٍد لتعبئة التهوٓالت الضرورٓة لتهوٓؿ العجز الجار‬ ‫وهستمزهات تسدٓد أصؿ الدٓف وضرو ة حصر االحتٓاطْ هف العهمة فْ هستوى ال‬ ‫ر‬ ‫86‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ٓقؿ عف‬ ‫حوالْ‬ ‫0558‬ ‫ها ٓهثؿ‬ ‫‪21 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫001‬ ‫الباب الثالث ; المدفوعات الخارجية‬ ‫ٓوـ هف التورٓد حٓث ٓىتظر أف تبمغ الحاجٓات هف التهوٓؿ الخارجْ‬ ‫ـ د سىة‬ ‫1.04%‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫2.2809‬ ‫ـ د هف الهىتظر تعبئتٍا سىة‬ ‫هف جهمة الحاجٓات الجهمٓة لتهوٓؿ االقتصاد.‬ ‫وستتـ تغطٓة ٌذي الحاجٓات بفضؿ تعبئة هوارد فْ شكؿ ٌبات بقٓهة‬ ‫هقابؿ‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2.216‬ ‫2102‬ ‫2102‬ ‫5.424‬ ‫وٌو‬ ‫ـد‬ ‫ستتأتِ هف الدعـ الذي ستقدهً الهفوضٓة‬ ‫األوروبٓة وبعض الدوؿ الصدٓقة والشقٓقة خاصة هىٍا تركٓا هف أجؿ تجسٓـ جهمة‬ ‫هف الب اهج اإلصالحٓة والهشارٓع التىهوٓة خاصة فْ الجٍات الهحروهة.‬ ‫ر‬ ‫‪22 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓتوقع تعبئة هوارد فْ شكؿ قروض عهوهٓة بقٓهة‬ ‫هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫9933‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫0092‬ ‫ـد‬ ‫ستوجً أساسا الِ دعـ اإلصالحات لتحقٓؽ التطمعات الوطىٓة‬ ‫وهساىدة االىتعاشة االقتصادٓة وضهاف االستق ار االجتهاعْ باإلضافة الِ تعبئة‬ ‫ر‬ ‫قروض هرتبطة بالهشارٓع التىهوٓة الجدٓدة التْ تـ ضبطٍا فْ هجاالت البىٓة‬ ‫األساسٓة واله افؽ العهوهٓة وتزوٓد الوسط الرٓفْ بالهاء الصالح لمش اب وتهوٓؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫استثها ات بعض الهؤسسات العهوهٓة وب اهج التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة وكذلؾ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٌا.‬ ‫الهشارٓع الهتواصمة والتْ تستوجب اإلس اع باستكهاؿ ه احؿ اىجاز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪23 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتـ تغطٓة باقْ الحاجٓات هف خالؿ تعبئة هوارد فْ شكؿ قروض تجارٓة وهالٓة‬ ‫بهبمغ‬ ‫5.6271‬ ‫ـ د بها ٓساٌـ فْ تىوٓع هصادر التهوٓؿ وٓفتح الهجاؿ لمهتعاهمٓف‬ ‫االقتصادٓٓف الستغالؿ الفرص الهتاحة فْ األسواؽ الهالٓة العالهٓة وتحسٓف‬ ‫هصداقٓة االقتصاد الوطىْ فْ األوساط الهالٓة العالهٓة.‬ ‫‪24 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وتتضهف ٌٓكمة التهوٓؿ الخارجْ تحسىا فْ تدفقات االستثها ات الخارجٓة لتبمغ‬ ‫ر‬ ‫0003‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫0042‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة 2102. وتستىد ٌذي التدفقات الِ الصو ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهتهٓ ة التْ أصبحت تحظِ بٍا بالدىا بعد الثو ة والدعـ الهرتقب لهقوهات التىافسٓة‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫السٓها هواصمة تحسٓف هختمؼ هكوىات هىاخ األعهاؿ هف بىٓة أساسٓة واتصالٓة‬ ‫تستجٓب لمهواصفات العالهٓة وكذلؾ توفٓر شروط االستق ار االجتهاعْ إضافة إلِ‬ ‫ر‬ ‫الجٍود الهكثفة لمتعرٓؼ بالهٓ ات التفاضمٓة وأفاؽ اإلٓجابٓة التْ ٓوفّ ٌا االستثهار‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫فْ توىس.‬ ‫‪25 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓبرز التوزٓع القطاعْ لٍذي التدفقات تطور همحوظا لالستثها ات فْ قطاع الطاقة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫التْ هف الهىتظر أف تبمغ‬ ‫لتهثؿ أكثر هف‬ ‫05%‬ ‫5351‬ ‫ـ د سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫0041‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هف جهمة االستثها ات الخارجٓة باعتبار الهشارٓع الٍاهة‬ ‫ر‬ ‫96‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫الهرتقبة فْ ٌذا القطاع كها ٓىتظر أف تتطور االستثها ات فْ قطاع الصىاعات‬ ‫ر‬ ‫الهعهمٓة لتبمغ سىة‬ ‫3102‬ ‫حوالْ‬ ‫537‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫025‬ ‫ـ د هف الهىتظر استقطابٍا سىة‬ ‫2102. أها بخصوص االستثها ات السٓاحٓة فٓىتظر أف تبمغ‬ ‫ر‬ ‫هقابؿ‬ ‫031‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫561‬ ‫ـ د سىة‬ ‫3102‬ ‫ٌا خالؿ‬ ‫ى الهزهع اىجاز‬ ‫بالعالقة هع الهشارٓع الكبر‬ ‫ع فْ اىجاز‬ ‫ع هرفأ توىس الهالْ إضافة إلِ الشرو‬ ‫الفت ة القادهة عمِ غ ار هشرو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ع هدٓىة السٓاحة‬ ‫الهىتجع السٓاحْ بتوزر هف طرؼ هجهوعة الدٓار القطرٓة وهشرو‬ ‫اإلستشفائٓة الخبآات فْ حاهة قابس.‬ ‫‪26 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وباعتبار ٌذي التهوٓالت ٓىتظر أف ترتفع ىسبة التدآف سىة 3102 إلِ حدود 6.24% هف‬ ‫الدخؿ القوهْ الهتاح هقابؿ 1.24% سىة 2102 فٓها ٓىتظر أف تىخفض ىسبة خدهة الدٓف‬ ‫إلِ حدود 4.8% هف الهقابٓض الجارٓة هقابؿ 4.9% سىة 2102.‬ ‫‪27 3 I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓبٓف الجدوؿ التالْ تطور حاجٓات وٌٓكمة التهوٓؿ الخارجْ:‬ ‫ّ‬ ‫التمويؿ الخارجي‬ ‫(ـ د)‬ ‫2213‬ ‫3213‬ ‫4213‬ ‫تهوٓؿ العجز‬ ‫5.6474‬ ‫5.7035‬ ‫0.5235‬ ‫تسدٓد أصؿ الدٓف وىفقات ى‬ ‫أخر‬ ‫1.5433‬ ‫57.4792‬ ‫0.5292‬ ‫الزٓادة فْ احتٓاطْ العهمة‬ ‫0.1932-‬ ‫0.008‬ ‫0.003‬ ‫ع الحاجيات‬ ‫مجمو‬ ‫771186‬ ‫37391:‬ ‫171669‬ ‫الٍبات‬ ‫5.712‬ ‫2.216‬ ‫5.424‬ ‫االستثهار الخارجْ والهساٌهات‬ ‫3.1171‬ ‫0.0042‬ ‫0.0003‬ ‫القروض العهوهٓة‬ ‫0.4013‬ ‫0.0092‬ ‫0.9933‬ ‫القروض التجارٓة والهالٓة‬ ‫8.766‬ ‫0.0713‬ ‫5.6271‬ ‫771186‬ ‫37391:‬ ‫171669‬ ‫ع الموارد‬ ‫مجمو‬ ‫07‬
  • ‫‪ 4.I‬البػاب ال ابع‬ ‫ر‬ ‫التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫‪14I‬‬ ‫- -‬ ‫تىصٍر تقدٓ ات التهوٓؿ الداخمْ لالقتصاد ضهف األٌداؼ الجهمٓة الهرسوهة بهىواؿ‬ ‫ر‬ ‫الىهو لسىة‬ ‫ّ‬ ‫الظروؼ الهالئهة لتجاوز التداعٓات التْ جدت عقب الثو ة وتأهٓف استرجاع ىسؽ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الىهو لسالؼ حٓوٓتً.‬ ‫ّ‬ ‫3102‬ ‫‪24I‬‬ ‫- -‬ ‫وال اهٓة أساسا إلِ تعزٓز حركٓة الىشاط االقتصادي وتٍٓئة‬ ‫ر‬ ‫وهف ٌذا الهىطمؽ تىبىْ تقدٓ ات السىة القادهة عمِ التوفٓؽ بٓف هتطمبات تعزٓز‬ ‫ر‬ ‫تدخالت هٓ اىٓة الدولة وتوفٓر الجٍاز الهالْ لمتهوٓؿ الهالئـ لألعواف االقتصادٓٓف‬ ‫ز‬ ‫هف جٍة واضفاء هزٓد هف الىجاعة عمِ السٓاسات الهالٓة والرقْ بالخدهات الهالٓة.‬ ‫‪34I‬‬ ‫- -‬ ‫وتفترض تقدٓ ات هٓ اىٓة الدولة لمسىة القادهة بالخصوص تحسف ىسؽ تعبئة الهوارد‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الذاتٓة بها ٓسهح بتحسٓف هؤش ات الهٓ اىٓة وبخاصة التحكـ فْ العجز. كها سٓتسىِ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫توفٓر االعتهادات الالزهة لتىفٓذ الب اهج والهشارٓع العهوهٓة التْ تٍدؼ إلِ تىشٓط‬ ‫ر‬ ‫الدو ة االقتصادٓة فْ إطار الىٍوض بالجٍات الداخمٓة عبر تدعٓـ البىٓة األساسٓة‬ ‫ر‬ ‫هع ضهاف السٓر العادي لمهصالح اإلدارٓة والهحافظة عمِ حصة التحوٓالت‬ ‫االجتهاعٓة بها ٓدعـ شهولٓة الهسار التىهوي وٓضهف استداهتً.‬ ‫‪44I‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي ٓتوقع تطور تدخالت الجٍاز الهالْ بىسؽ ٓستجٓب لهتطمبات دفع الىشاط‬ ‫از‬ ‫االقتصادي السٓها هواكبة الىسؽ الهدعـ لالستثهار والتحسف الهرتقب فْ الهبادالت‬ ‫الخارجٓة. وتتضهف التقدٓ ات بالخصوص تطور استعهاالت الجٍاز الهالْ بىسؽ‬ ‫ر‬ ‫ٓستجٓب لحاجٓات التهوٓؿ الهرتقبة السٓها التطور اإلٓجابْ لالستثهار الخاص‬ ‫والتحسف الهتوقع لمحاصؿ الجهمْ لهٓ اف الهدفوعات. وفْ الهقابؿ سٓتواصؿ الحرص‬ ‫ز‬ ‫عمِ هزٓد التحكـ فْ هستوى السٓولة واضفاء الىجاعة الهرجوة عمِ السٓاسة الىقدٓة،‬ ‫ّ‬ ‫ٌذا الِ جاىب هواصمة العهؿ عمِ تعزٓز األسس الهالٓة لمهؤسسات الهصرفٓة عبر‬ ‫هعالجة الدٓوف الغٓر الهستخمصة وتكوٓف الهدخ ات بغرض تحسٓف ىسبة التغطٓة‬ ‫ر‬ ‫17‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫وتقمٓص ىسبة الدٓوف البىكٓة الهصىفة وكذلؾ تحسٓف صٓرفة االقتصاد واعتهاد‬ ‫أفضؿ هعآٓر الحوكهة والتصرؼ الحذر.‬ ‫‪I‬‬ ‫4 ‪-i‬‬ ‫-‬ ‫التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫الماليػة العموميػة‬ ‫‪1-4I‬‬ ‫ ‪-i‬‬‫‪54I‬‬ ‫- -‬ ‫اتسـ تىفٓذ هٓ اىٓة الدولة بعىواف سىة‬ ‫ز‬ ‫بتأثر تطور هوارد وىفقات الهٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫بالوضع االقتصادي واالجتهاعْ العاـ السٓها الهجٍود االستثىائْ لمدولة لهعالجة‬ ‫االشكالٓات الحادة الهسجمة عمِ هستوى عدٓد الجٍات ج اء الهستوى الهرتفع لمبطالة‬ ‫ر‬ ‫والحٓث االجتهاعْ الهسجؿ.‬ ‫‪64I‬‬ ‫- -‬ ‫كها تضهف تحٓٓف هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫الجهمٓة إلِ ها ٓعادؿ 15552 ـ د هقابؿ‬ ‫2102‬ ‫بالخصوص ارتفاع الهوارد والىفقات‬ ‫10452 ـ د هقد ة بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ‬ ‫ّر‬ ‫لسىة 2102. وٓتوقّع فْ ٌذا السٓاؽ زٓادة الهوارد الذاتٓة بىحو 69 ـ د بالهقارىة هع‬ ‫تقدٓ ات قاىوف الهالٓة التكهٓمْ لتبمغ 04791 ـ د وذلؾ عمِ أساس تطور الهداخٓؿ‬ ‫ر‬ ‫الجبائٓة لتبمغ ىحو‬ ‫07151‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫66541‬ ‫ـ د هقد ة ضهف قاىوف الهالٓة التكهٓمْ‬ ‫ر‬ ‫وبذلؾ ستستقر ىسبة الضغط الجبائْ فْ حدود‬ ‫ّ‬ ‫بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ لسىة 2102. فٓها ٓىتظر أف تتقمص الهوارد غٓر الجبائٓة بىحو‬ ‫3.12%‬ ‫805‬ ‫‪74I‬‬ ‫- -‬ ‫ـ د لتبمغ بها ٓعادؿ‬ ‫0754‬ ‫ـ د.‬ ‫وعمِ ٌذا األساس ٓتوقع استق ار عجز الهٓ اىٓة فْ حدود ىسبة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ورد بتقدٓ ات قاىوف الهالٓة التكهٓمْ لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هقد ة بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ وىسبة‬ ‫ر‬ ‫وتتىزؿ تقدٓ ات هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫44%‬ ‫6.6%‬ ‫هقابؿ ىسبة‬ ‫1102. وبالتو ي ٓىتظر أف تبمغ ىسبة التدآف العهوهْ‬ ‫از‬ ‫‪84I‬‬ ‫- -‬ ‫هف الىاتج هقابؿ‬ ‫12%‬ ‫هقد ة‬ ‫ّر‬ ‫1.64%‬ ‫هف الىاتج كها‬ ‫5.3%‬ ‫هسجمة سىة‬ ‫هف الىاتج هقابؿ‬ ‫64%‬ ‫هسجمة فْ سىة 1102.‬ ‫3102‬ ‫فْ إطار هواصمة هجٍود الدولة لتحقٓؽ‬ ‫أٌداؼ الثو ة وخاصة هىٍا الحد هف الفوارؽ بٓف الجٍات والفئات االجتهاعٓة وحفز‬ ‫ر‬ ‫االستثهار لخمؽ هواطف شغؿ وذلؾ فْ ظؿ الضغوطات الهسجمة وكذلؾ الهىتظ ة‬ ‫ر‬ ‫سواء داخمٓا أو خارجٓا.‬ ‫‪94I‬‬ ‫- -‬ ‫وتستىد تقدٓ ات هٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫عمِ اإلسقاطات الهرسوهة عمِ هستوى اإلطار الجهمْ‬ ‫لمىفقات العهوهٓة عمِ الهدى الهتوسط لمفت ة‬ ‫ر‬ ‫27‬ ‫3102-7102‬ ‫والتْ تٍدؼ إلِ هواصمة‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫ر‬ ‫التحسف التدرٓجْ لهؤش ات الهالٓة العهوهٓة عبر التحكـ فْ العجز الجهمْ لمهٓ اىٓة،‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫حٓث ٓتوقع أف ٓت اجع إلِ ىحو‬ ‫ر‬ ‫5.2%‬ ‫تحسٓف هؤشر الهدٓوىٓة العهوهٓة لٓبمغ‬ ‫التوالْ‬ ‫6.6% و1.64%‬ ‫هف الىاتج سىة 7102، ٌذا باإلضافة إلِ‬ ‫6.24%‬ ‫هف الىاتج فْ ىفس السىة هقابؿ عمِ‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102، وذلؾ باعتهاد سٓاسة التصرؼ الىشٓط فْ‬ ‫ر‬ ‫الدٓف قصد إحكاـ استغالؿ هختمؼ ألٓات الهتاحة باألسواؽ الهالٓة وتغطٓة هخاطر‬ ‫الصرؼ وىسب الفائدة.‬ ‫‪11 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓعكس التحسف الهتوقع فْ هٓ اىٓة الدولة عمِ الهدى الهتوسط بالخصوص أٌهٓة‬ ‫ز‬ ‫اإلصالحات االقتصادٓة والهالٓة التْ سٓتـ تىفٓذٌا خالؿ الهرحمة الهقبمة وال اهٓة‬ ‫ر‬ ‫باألساس إلِ دعـ تعبئة الهوارد الذاتٓة لمهٓ اىٓة هف خالؿ هزٓد تعصٓر الهىظوهة‬ ‫ز‬ ‫الجبائٓة والرقْ بأدائٍا هف جٍة، واتخاذ اإلج اءات الالزهة لمتحكـ فْ ىفقات الدعـ‬ ‫ر‬ ‫والىفقات القا ة لمهٓ اىٓة هف جٍة ى.‬ ‫أخر‬ ‫ر ز‬ ‫‪11 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها تٍدؼ هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫3102‬ ‫إلِ هزٓد تعبئة هوارد االقت اض العهوهْ‬ ‫ر‬ ‫الضرورٓة إلىجاز الب اهج والهشارٓع العهوهٓة هها هف شأىً أف ٓعهؽ عجز الهٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الذي ٓبقِ فْ حدود هقبولة، وكذلؾ هستوى الهدٓوىٓة هع الحفاظ عمِ القد ة عمِ‬ ‫ر‬ ‫تسدٓدٌا. ٌذا وسٓتواصؿ العهؿ عمِ التعهٓـ التدرٓجْ لهىٍجٓة التصرؼ فْ هٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫الدولة حسب األٌداؼ والتْ تضهىت سابقا بعض التجارب الىهوذجٓة والتْ شهمت‬ ‫وز ات دوف ٌا.‬ ‫غٓر‬ ‫ار‬ ‫‪12 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓبدو أف توخْ سٓاسات كالضغط عمِ األجور أو تقمٓص الدعـ أو رفع األسعار‬ ‫أو تقمٓص ىفقات التىهٓة بٍدؼ تقمٓص العجز أو الهدٓوىٓة، قد تشكؿ خطر عمِ‬ ‫ا‬ ‫استق ار البالد فْ ظؿ الظروؼ االجتهاعٓة الحالٓة والتفاوت الهسجؿ بٓف الجٍات‬ ‫ر‬ ‫وارتفاع البطالة وضغط الهىظهات الىقابٓة هف جٍة وحاجة االقتصاد إلِ اإلىعاش‬ ‫ي الىٍوض بالتىهٓة خاصة عف طرٓؽ دفع‬ ‫ى. لذلؾ فهف الضرور‬ ‫هف جٍة أخر‬ ‫االستثهار العهوهْ الذي هف شأىً أف ٓىشط االستثهار الخاص عمِ الهدى الهتوسط‬ ‫والطوٓؿ حتِ ٓساٌـ جزئٓا فْ حؿ هشكؿ البطالة.‬ ‫‪13 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫كها تبرز ٌٓكمة الهداخٓؿ الجبائٓة اختالال لمتوازف بٓف الض ائب الهباش ة وغٓر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهباش ة، حٓث تهثؿ حصة الضرٓبة الهباش ة هف الهداخٓؿ الجبائٓة بٓف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فْ البمداف الهتقدهة، فْ حٓف بمغت‬ ‫4.34%‬ ‫07% و08%‬ ‫فْ توىس سىة 1102. وتجدر اإلشا ة‬ ‫ر‬ ‫إلِ أف ٌذي الهداخٓؿ تتأتِ أساسا هف الخصـ هف الهورد بعىواف األجور وتضاعؼ‬ ‫37‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫ي وأٓضا‬ ‫هردود الجبآة بالىسبة لمهٍف الح ة والهىضوٓف تحت الىظاـ التقدٓر‬ ‫ر‬ ‫الهشتغمٓف فْ االقتصاد غٓر الهىظـ‬ ‫(3.4%‬ ‫هف الضرٓبة عمِ الدخؿ سىة 1102).‬ ‫كها ٓتجمِ ٌذا االختالؿ فْ ٌٓكمة األداءات الهباش ة التْ تتسـ بارتفاع حصة األداء‬ ‫ر‬ ‫عمِ األجور الذي ٓبمغ حالٓا ىحو‬ ‫04%‬ ‫هقابؿ هساٌهة بحوالْ‬ ‫43%‬ ‫بالىسبة لمضرٓبة‬ ‫عمِ الشركات غٓر البترولٓة وكذلؾ ارتفاع حصة األداء عمِ الشركات البترولٓة‬ ‫التْ قدرت‬ ‫‪14 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ب71%‬ ‫فٓها ال تهثؿ الضرٓبة عمِ الهٍف الح ة سوى 01%.‬ ‫ر‬ ‫ج تقدٓ ات الهالٓة العهوهٓة لسىة‬ ‫ر‬ ‫وكىتٓجة لذلؾ تىدر‬ ‫3102‬ ‫فْ إطار الهرحمة‬ ‫االستثىائٓة التْ تتسـ باسته ار الضغوط الهسجمة عمِ الهوارد الهالٓة الهتاحة هف‬ ‫ر‬ ‫أجؿ تأهٓف السمـ االجتهاعْ ودفع التىهٓة بصفة عاهة وعمِ هستوى الجٍات‬ ‫الهٍهشة بصفة خاصة وٓتجمِ ذلؾ خاصة فْ ارتفاع ىفقات الدعـ والزٓادة فْ‬ ‫ىفقات التأجٓر هع األخذ بعٓف االعتبار ضرو ة الهحافظة عمِ سالهة التوازىات‬ ‫ر‬ ‫الجهمٓة.‬ ‫‪15 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫وتتضهف التقدٓ ات الهرسوهة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الدولة بىسبة 5.4% لتبمغ 29762 ـ د هقابؿ‬ ‫3102‬ ‫وتفترض هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫57991‬ ‫ـ د لتبمغ حصتٍا ىحو‬ ‫3102‬ ‫ارتفاع الحجـ الجهمْ لهوارد وىفقات هٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫15552‬ ‫ـ د هىتظ ة بعىواف سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫باألساس تعبئة الهوارد الذاتٓة والٍبات بقٓهة‬ ‫6.47%‬ ‫2102. وقدرت الهداخٓؿ الجبائٓة بىحو‬ ‫ع الهوارد هقابؿ‬ ‫هف هجهو‬ ‫05661‬ ‫3.77%‬ ‫ـ د أي بزٓادة بىسبة‬ ‫هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫8.9%‬ ‫بالهقارىة‬ ‫هع الىتائج الهىتظ ة لسىة 2102 هها ٓفضْ إلِ ىسبة ضغط جبائْ جهمْ فْ حدود‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫2.12% هف الىاتج وذلؾ عمِ غ ار الىسبة الهىتظ ة فْ سىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫47‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫ر‬ ‫ٌٓكمة هوارد الهٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫00002‬ ‫00061‬ ‫00021‬ ‫0008‬ ‫0004‬ ‫0‬ ‫9002‬ ‫0102‬ ‫موارد االقتراض‬ ‫‪16 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫الموارد غٌر الجبائٌة‬ ‫3102‬ ‫الموارد الجبائٌة‬ ‫وبالتو ي ضبطت تقدٓ ات الهوارد غٓر الجبائٓة فْ حدود‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫0754‬ ‫ـ د تسىِ تعبئتٍا فْ سىة‬ ‫2102‬ ‫5233‬ ‫ـ د هقابؿ هبمغ‬ ‫وذلؾ ىتٓجة الت اجع الهرتقب بالخصوص فْ‬ ‫ر‬ ‫هستوى عائدات التخصٓص وأهواؿ الهصاد ة.‬ ‫ر‬ ‫الهوارد الذاتٓة لمهٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫ىتائج 1102‬ ‫تقدٓ ات 3102‬ ‫ر‬ ‫تحٓٓف 2102‬ ‫ـد‬ ‫ال ٓادة (%)‬ ‫ز‬ ‫ـد‬ ‫الزٓادة (%)‬ ‫ـد‬ ‫ال ٓادة (%)‬ ‫ز‬ ‫هوارد جبائٓة‬ ‫8.76631‬ ‫6.7‬ ‫07151‬ ‫11‬ ‫05661‬ ‫8.9‬ ‫هوارد غٓر جبائٓة‬ ‫2.2592‬ ‫93‬ ‫0754‬ ‫8.45‬ ‫5233‬ ‫-2.72‬ ‫02661‬ ‫1.21‬ ‫04791‬ ‫8.81‬ ‫57991‬ ‫2.1‬ ‫الهوارد الذاتٓة والٍبات‬ ‫‪17 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫وٓتضهف توازف هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫7186‬ ‫هىٍا‬ ‫‪18 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ـ د هىٍا‬ ‫0001‬ ‫0081‬ ‫3102‬ ‫تعبئة هوارد اقت اض عهوهْ بقٓهة‬ ‫ر‬ ‫ـ د بعىواف اإلقت اض الداخمْ‬ ‫ر‬ ‫ـ د بعىواف الصكوؾ.‬ ‫وتجدر اإلشا ة إلِ أف تقدٓ ات ىفقات الدولة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫و7105‬ ‫3102‬ ‫ـ د كاقت اض خارجْ‬ ‫ر‬ ‫تعكس ضرو ة الترفٓع فْ‬ ‫ر‬ ‫ىفقات التأجٓر الهىج ة عف االىتدابات الهحدثة والزٓادة فْ األجور هف جٍة‬ ‫ر‬ ‫واالعتهادات الهرصودة لتأهٓف السٓر العادي لمهصالح اإلدارٓة هف جٍة ى. كها‬ ‫أخر‬ ‫تجسـ تقدٓ ات ىفقات هٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫ٌا خالؿ سىة 3102.‬ ‫إىجاز‬ ‫57‬ ‫هختمؼ الهشارٓع والب اهج العهوهٓة الهزهع‬ ‫ر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪19 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫وتتضهف تقدٓ ات سىة‬ ‫ر‬ ‫لتبمغ‬ ‫23932‬ ‫3102‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫ارتفاع حجـ الىفقات دوف تسدٓد أصؿ الدٓف العهوهْ‬ ‫21722‬ ‫ـ د هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫وذلؾ عمِ أساس هواكبة‬ ‫حاجٓات الهرحمة بتعزٓز تدخالت الهٓ اىٓة فْ الهجاؿ التىهوي السٓها تٍٓئة هقوهات‬ ‫ز‬ ‫دفع الحركة االقتصادٓة وتطوٓر ٌٓكمة الىسٓج االقتصادي بالجٍات الداخمٓة إلِ‬ ‫جاىب هواصمة دعـ اله افؽ الجهاعٓة وتعزٓز هسار التىهٓة االجتهاعٓة والبشرٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪21 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا السٓاؽ قدرت ىفقات التصرؼ لسىة‬ ‫32751‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫6.01%‬ ‫وهبمغ‬ ‫1879‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫بىحو‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫27961‬ ‫لتتضهف بالخصوص ارتفاع ىفقات التأجٓر بىسبة‬ ‫ـ د وذلؾ ىتٓجة تواصؿ هجٍود الدولة فْ هجاؿ االىتدابات فْ‬ ‫الوظٓفة العهوهٓة والزٓادات فْ األجور فٓها ستىخفض ىفقات الوسائؿ والتدخالت‬ ‫لتعكس ضرو ة الضغط عمِ الىفقات لمحد هف االقت اض. كها ٓتوقع صرؼ ىفقات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التدخؿ والدعـ بقٓهة‬ ‫0075‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫4175‬ ‫ـ د هىتظ ة لسىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫اعتهاد فرضٓة هعدؿ سعر برهٓؿ الىفط فْ األسواؽ العالهٓة بقٓهة‬ ‫صرؼ د الر واحد بقٓهة‬ ‫و‬ ‫0252‬ ‫ـ د أي بىسبة‬ ‫85.1‬ ‫2.44%‬ ‫033‬ ‫011‬ ‫د الر وسعر‬ ‫و‬ ‫دٓىار. وهف ثـ، ستبمغ ىفقات دعـ الهحروقات‬ ‫هف جهمة ىفقات التدخؿ والدعـ هقابؿ‬ ‫هىتظ ة سىة 2102. فٓها ستبمغ ىفقات دعـ الهواد األساسٓة‬ ‫ر‬ ‫0621‬ ‫وذلؾ باعتبار‬ ‫1662‬ ‫ـد‬ ‫0531‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫ـ د أي بتطور ٓقدر بػ1.7%. كها ستتطور ىفقات دعـ الىقؿ‬ ‫بػ7.81%‬ ‫ـ د سىة 3102. أها بحساب الىسبة هف الىاتج، قدرت ىفقات التصرؼ‬ ‫بػ6.12%‬ ‫وٌْ ىفس الىسبة الهسجمة سىة‬ ‫2102‬ ‫و74%‬ ‫لتبمغ‬ ‫لسىة 3102‬ ‫تقرٓبا (3.12%)، وٌْ ىسبة هرتفعة‬ ‫جدا هقارىة هع هعدؿ الىسبة الهسجمة فْ الفت ة 2002-0102 (7.51%).‬ ‫ر‬ ‫‪21 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫غـ االصالحات الهبرهجة وتعدٓؿ األسعار فإف ىفقات التدخؿ والدعـ ستبقِ فْ‬ ‫ر‬ ‫هستوى هرتفع فْ سىة‬ ‫3102‬ ‫(فْ حدود‬ ‫3.7%‬ ‫هف الىاتج الهحمْ اإلجهالْ) وٌو ها‬ ‫ٓبمغ تقرٓبا هستوى ىفقات التىهٓة. وٓهثؿ تواصؿ ٌذا الهستوى هف الدعـ إشكالٓة‬ ‫ى عمِ التوازىات االقتصادٓة ىظر لعدـ ارتباط ٌذا الصىؼ هف الىفقات هباش ة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫كبر‬ ‫بدعـ الىهو بؿ تهثؿ بالعكس ضغوطا هت آدة عمِ الهوارد الهالٓة الهتاحة لإلستثهار‬ ‫ز‬ ‫وٌو ها ٓستوجب اإلس اع بإستىباط الحموؿ الكفٓمة بالتقمٓص هف ىفقات الدعـ‬ ‫ر‬ ‫وتصوٓبٍا ىحوهستحقٍٓا دوف ٌـ.‬ ‫غٓر‬ ‫67‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫ر‬ ‫ىفقات التصرؼ‬ ‫(ـ د)‬ ‫ىتائج 1102‬ ‫تحٍٍه 2102‬ ‫تقدٓ ات 3102‬ ‫ر‬ ‫ىفقات التصرؼ‬ ‫5.07421‬ ‫32751‬ ‫27961‬ ‫هىٍا: ىفقات األجور‬ ‫4.9767‬ ‫7488‬ ‫1879‬ ‫ىفقات الوسائؿ‬ ‫2.068‬ ‫2401‬ ‫799‬ ‫9.0393‬ ‫4175‬ ‫0075‬ ‫-‬ ‫021‬ ‫494‬ ‫ىفقات التدخؿ والدعـ‬ ‫ىفقات طارئة‬ ‫‪22 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ع الهٓ اىٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫وٓتضهف هشرو‬ ‫ّ‬ ‫هقابؿ 4155 ـ د هىتظ ة لسىة 2102 لتبمغ حصتٍا‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫رصد هبمغ‬ ‫ـ د بعىواف ىفقات التىهٓة‬ ‫0055‬ ‫5.42%‬ ‫ع الىفقات دوف‬ ‫هف هجهو‬ ‫خدهة الدٓف. وترتكز تقدٓ ات ىفقات التىهٓة لمسىة القادهة بالخصوص عمِ ارتفاع‬ ‫ر‬ ‫االستثها ات الهباش ة إلِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ىحو6.8422‬ ‫العهوهْ عالوة عف اإلبقاء عمِ هبمغ‬ ‫ـ د وصرؼ‬ ‫233‬ ‫1431‬ ‫ـ د بعىواف ىفقات التهوٓؿ‬ ‫ـ د كىفقات طارئة وهبمغ‬ ‫001‬ ‫ـ د بعىواف‬ ‫القروض الهحالة لمهؤسسات العهوهٓة. أها بحساب الىسبة هف الىاتج، قدرت ىفقات‬ ‫ع الهٓ اىٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫التىهٓة الهضهىة فْ هشرو‬ ‫3102 ب7%‬ ‫هسجمة بذلؾ إىخفاضا‬ ‫بىقطتٓف بالهقارىة هع سىة 2102، لكف ٌذي الىسبة تظؿ قرٓبة هف هعدؿ الىسب‬ ‫الهسجمة فْ الفت ة 2002-0102.‬ ‫ر‬ ‫%0,52‬ ‫%0,02‬ ‫%0,51‬ ‫%0,01‬ ‫%0,5‬ ‫%0,0‬ ‫0102‬ ‫9002‬ ‫نسبة العجز‬ ‫‪23 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫3102‬ ‫نسبة تطور النفقات دون خدمة الدٌن‬ ‫وبالتو ي ٓتوقع أف ترتفع ىفقات خدهة الدٓف العهوهْ بعىواف سىة‬ ‫از‬ ‫0224‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫9314‬ ‫ـ د هىتظ ة فْ سىة‬ ‫ر‬ ‫الدٓف العهوهْ لتبمغ ىحو‬ ‫0631‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫77‬ ‫2102‬ ‫0031‬ ‫3102‬ ‫لتبمغ‬ ‫وذلؾ عمِ أساس ارتفاع فوائد‬ ‫ـ د هىتظ ة فْ سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫فٓها‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫سترتقْ أعباء أصؿ الدٓف العهوهْ إلِ ىحو‬ ‫0682‬ ‫سىة 2102.‬ ‫‪24 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ـ د هقابؿ‬ ‫وعمِ ٌذا األساس تفترض تقدٓ ات هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الهٓ اىٓة لٓبمغ ىسبة‬ ‫ز‬ ‫8.64%‬ ‫9.5%‬ ‫3102‬ ‫9382‬ ‫اىخفاضا ىسبٓا لعجز‬ ‫هف الىاتج فٓها سترتفع ىسبة الدٓف العهوهْ إلِ ها ٓعادؿ‬ ‫هف الىاتج هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫6.6% و1.64%‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102. وبٍذا تواصؿ‬ ‫ر‬ ‫إرتفاع ىسبة الهدٓوىٓة عمِ خالؼ الىهط التىازلْ الذي هٓز الفت ة‬ ‫ر‬ ‫إىخفضت الهدٓوىٓة هف 9.55% سىة 2002 إلِ 4.04 % سىة 0102.‬ ‫‪25 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ـ د هىتظ ة فْ‬ ‫ر‬ ‫وٓعتهد تهوٓؿ عجز هٓ اىٓة الدولة فْ سىتْ‬ ‫ز‬ ‫2102 و3102‬ ‫2002-0102‬ ‫حٓث‬ ‫عمِ االقت اض الخارجْ‬ ‫ر‬ ‫هع اىخفاض ٌاـ لمتهوٓؿ الداخمْ الصافْ. وحسب توقعات وز ة الهالٓة فإف المجوء‬ ‫ار‬ ‫إلِ التهوٓؿ الخارجْ هرجح لإلىخفاض بدآة هف سىة‬ ‫5102‬ ‫وٌو ها ٓفترض قد ة‬ ‫ر‬ ‫أكبر لمسوؽ الداخمٓة عمِ تغطٓة حاجٓات التهوٓؿ بدوف هىافسة القطاع الخاص‬ ‫‪2-4I‬‬ ‫ ‪-i‬‬‫‪26 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫الجياز المالي‬ ‫ٓفترض تطور هوارد واستعهاالت الجٍاز الهالْ إتباع سٓاسة ىقدٓة حذ ة تعهؿ عمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫التحكـ فْ السٓولة الهصرفٓة وتسٍر فْ ذات الوقت عمِ توفٓر التهوٓؿ الهالئـ والسمٓـ‬ ‫ّ‬ ‫لهختمؼ األعواف االقتصادٓٓف، كها تستىد تقدٓ ات توازف الجٍاز الهالْ هواكبة أٌداؼ‬ ‫ر‬ ‫هىواؿ الىهو ال سٓها التحسف الهرتقب الستعادة ىسؽ الىهو الِ هسا ي العادي وتطور‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ىشاط االستثهار الخاص الوطىْ و جْ وتحسف الهبادالت التجارٓة.‬ ‫الخار‬ ‫‪I‬‬ ‫4‬ ‫-‬ ‫‪i‬‬‫‪i‬‬ ‫‪27 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫موارد الجياز المالي‬ ‫تفترض تقدٓ ات هوارد الجٍاز الهالْ لسىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫الٍدؼ الوسٓط لمسٓاسة الىقدٓة بىسبة تىاٌز‬ ‫ٌا‬ ‫تطور الكتمة الىقدٓة (ف3) باعتبار‬ ‫9.9%‬ ‫وترتكز ٌذي الزٓادة عمِ هؤش ات‬ ‫ر‬ ‫القطاع الحقٓقْ والتْ تفترض تحسىا فْ ىسؽ الىهو واىتعاشة االستثهار الخاص،‬ ‫ّ‬ ‫وٌو ها ٓتطمب رصد التهوٓالت الالزهة هف قبؿ الجٍاز الهالْ لالستجابة لحاجٓات‬ ‫األعواف االقتصادٓٓف.ٌذا وٓتوافؽ ىسؽ تطور هكوىات الهوارد الىقدٓة هع هتطمبات‬ ‫ّ‬ ‫إحكاـ تعدٓؿ السٓولة الهصرفٓة والتحكـ فْ هؤشر األسعار.‬ ‫ّ‬ ‫87‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫ر‬ ‫تطور الكتمة الىقدٓة‬ ‫81‬ ‫الىاتج االجهالْ‬ ‫61‬ ‫هؤشر األسعار‬ ‫41‬ ‫الكتمة الىقدٓة (ف3)‬ ‫21‬ ‫01‬ ‫8‬ ‫6‬ ‫4‬ ‫2‬ ‫9002‬ ‫‪28 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫0102‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫3102‬ ‫وٓىتظر أف تسجؿ الكتمة (ف3-ف2) تدعها فْ ىسؽ ىهوٌا الذي سٓبمغ 9.9%.‬ ‫وٓفترض ٌذا الىسؽ تطور حجـ االدخار الهوظؼ وكذلؾ زٓادة اإلصدا ات الرقاعٓة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لهؤسسات القرض بالعالقة هع االىتعاشة الهرتقبة لمسوؽ الهالٓة بىاء عمِ الهفعوؿ‬ ‫االٓجابْ الهرتقب لإلصالحات التْ سٓتـ وضعٍا حٓز التىفٓذ فْ الفت ة الهقبمة.‬ ‫ر‬ ‫‪29 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ٌذا وٓىتظر أف تتطور الهكوىة (ف4-ف3) بىسؽ هعتدؿ ٓأخذ فْ االعتبار تداوؿ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫أو اؽ الخزٓىة فٓها بٓف الهؤسسات لتعزٓز هواردٌا والهساٌهة فْ تهوٓؿ استثها اتٍا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهبرهجة.‬ ‫ىهو الكتمة الىقدٓة‬ ‫ىتائج 1102‬ ‫ـد‬ ‫ىسبة‬ ‫التطور‬ ‫تحٓٓف 2102‬ ‫‪31 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ىسبة التطور‬ ‫ـد‬ ‫(%)‬ ‫11274‬ ‫1.9‬ ‫17215‬ ‫6.8‬ ‫74365‬ ‫64644‬ ‫3.9‬ ‫39584‬ ‫8.8‬ ‫40435‬ ‫9.9‬ ‫5652‬ ‫3.6‬ ‫8762‬ ‫4.4‬ ‫3492‬ ‫9.9‬ ‫85251‬ ‫-3.0‬ ‫29661‬ ‫4.9‬ ‫13281‬ ‫2.9‬ ‫(%)‬ ‫ع الىقد بهفٍوهً الواسع (ف3)‬ ‫هجهو‬ ‫ع الىقد بهفٍوهً الضٓؽ (ف2)‬ ‫هجهو‬ ‫اقت اضات رقاعٓة وادخار هوظؼ"ف3-ف2"‬ ‫ر‬ ‫هوارد ى‬ ‫أخر‬ ‫ىسبة التطور‬ ‫تقدٓ ات 3102‬ ‫ر‬ ‫ـد‬ ‫(%)‬ ‫9.9‬ ‫وبالتو ي ستسجؿ تقدٓ ات هوارد الجٍاز الهالْ زٓادة هىتظهة فْ الهوارد الذاتٓة‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫ّ‬ ‫لهؤسسات القرض بفضؿ الجٍود الهبذولة لتحسٓف االستخالص وتكوٓف الهدخ ات‬ ‫ر‬ ‫97‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء األوؿ ; التوازنات العامة‬ ‫الجز‬ ‫الالزهة بعىواف الدٓوف الهصىفة، أها الهوارد الخاصة فٓىتظر أف تىهو بىسؽ آجابْ‬ ‫بالعالقة هع حجـ التهوٓالت الخارجٓة الهسىدة وتواصؿ السحوبات عمِ هوارد‬ ‫الهٓ اىٓة بعىواف القطاعات االقتصادٓة الهىتجة.‬ ‫ز‬ ‫‪I‬‬ ‫4‬ ‫-‬ ‫‪iii‬‬ ‫-‬ ‫‪31 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫استعماالت الجياز المالي‬ ‫تفترض تقدٓ ات استعهاالت الجٍاز الهالْ هالءهة سٓاسة القرض هع حاجٓات‬ ‫ر‬ ‫التهوٓؿ لهختمؼ األعواف االقتصادٓٓف وبخاصة هساىدة ىشاط االستثهار الخاص‬ ‫وكذلؾ هواصمة توجًٓ تهوٓؿ عجز الهٓ اىٓة ىحو السوؽ الهالٓة وذلؾ بالتوجً ىحو‬ ‫ز‬ ‫ج وفقا لمحاصؿ العاـ‬ ‫االقت اض الداخمْ وتطور الهستحقات الصافٓة عمِ الخار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫لهٓ اف الهدفوعات.‬ ‫ز‬ ‫‪32 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫ج فْ حدود 3416 ـ د لتزداد بقٓهة‬ ‫وضبطت الهستحقات الصافٓة عمِ الخار‬ ‫003‬ ‫ـد‬ ‫عف الحجـ الهتوقع فْ سىة 2102 وذلؾ عمِ أساس تطور الحاصؿ العاـ الهقدر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لهٓ اف الهدفوعات لسىة 3102، وذلؾ بالعالقة هع التحسف الهتوقع لمهبادالت التجارٓة‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫ج وتطور التدفقات بعىواف االستثها ات الخارجٓة والتهوٓالت الهوجٍة لدعـ‬ ‫ر‬ ‫هع الخار‬ ‫ب اهج وهشارٓع التىهٓة.‬ ‫ر‬ ‫ىهو استعهاالت الجٍاز الهالْ‬ ‫ج*‬ ‫الهستحقات الصافٓة عمِ الخار‬ ‫الهستحقات الصافٓة عمِ الدولة *‬ ‫الهساعدات لالقتصاد‬ ‫ىتائج 1102‬ ‫ـد‬ ‫تحٓٓف 2102‬ ‫%‬ ‫ـد‬ ‫3485‬ ‫5088‬ ‫80635‬ ‫6575‬ ‫9408‬ ‫21984‬ ‫تقدٓ ات 3102‬ ‫ر‬ ‫%‬ ‫ـد‬ ‫3416‬ ‫8649‬ ‫09295‬ ‫78‬ ‫657‬ ‫6.9‬ ‫003‬ ‫366‬ ‫6.01‬ ‫* تغٓٓر بحساب ـ د‬ ‫‪33 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بالهستحقات الصافٓة عمِ الدولة فتقدر بػ‬ ‫ّ‬ ‫بػ366 ـ د هقارىة بتوقعات ىٍآة سىة 2102. وتقوـ ٌذي التقدٓ ات عمِ أساس ٌٓكمة‬ ‫ر‬ ‫8649‬ ‫ـ د ها ٓهثؿ زٓادة‬ ‫التهوٓؿ الهقد ة لعجز هٓ اىٓة الدولة والهتهثمة فْ إصدا ات رقاع الخزٓىة القابمة‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ّر‬ ‫لمتىظٓر ورقاع الخزٓىة قصٓ ة الهدى عبر السوؽ الهالٓة.‬ ‫ر‬ ‫08‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التمويؿ الداخمي لالقتصاد‬ ‫ر‬ ‫توزٓع تدخالت الجٍاز الهالْ‬ ‫%4,37‬ ‫%0,87‬ ‫%5,87‬ ‫%4,51‬ ‫%2,11‬ ‫%2,9‬ ‫%8,21‬ ‫%6,8‬ ‫%9,21‬ ‫%2,8‬ ‫1102‬ ‫مستحقات صافٌة على الدولة‬ ‫%6,21‬ ‫‪34 4 I‬‬ ‫- -‬ ‫%2,97‬ ‫0102‬ ‫مساعدات لالقتصاد‬ ‫)%(‬ ‫3102‬ ‫2102‬ ‫مستحقات صافٌة على الخارج‬ ‫أها فٓها ٓتعمؽ بتقدٓ ات الهساعدات لالقتصاد فٓتوقع أف تىهو بىسبة‬ ‫ر‬ ‫6.01%‬ ‫عاكسة‬ ‫هساٌهة الجٍاز الهالْ فْ تهوٓؿ االستثهار لترتقْ حصتٍا إلِ‬ ‫ّ‬ ‫استعهاالت الجٍاز الهالْ هقابؿ 5.87% هىتظ ة سىة 2102. وستوجً القروض‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫والهساٌهات البىكٓة إلِ هختمؼ القطاعات الهىتجة هف فالحة وصىاعة وخدهات‬ ‫2.97%‬ ‫ودعـ إحداث الهؤسسات وبعث الهشارٓع.‬ ‫18‬ ‫ع‬ ‫هف هجهو‬
  • ‫‪ II‬ء الثاني‬ ‫الجز‬ ‫السيػاسػات الجػمميػة‬
  • ‫‪ 1.II‬البػاب األوؿ‬ ‫ترسيخ مبادئ الحوكمة‬ ‫‪1 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٓعبر الحكـ الرشٓد عف الشفافٓة فْ إدا ة الشؤوف العاهة خاصة حسف التصرؼ‬ ‫ر‬ ‫والتوزٓع الهحكـ لمهوارد العهوهٓة. وٓتضهف الحكـ الرشٓد فْ الواقع هجهوعة هف‬ ‫الهبادئ السٓاسٓة واإلدارٓة واالقتصادٓة.‬ ‫‪2 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓعد ترسٓخ هبادئ الحوكهة هف األولوٓات الجدٓدة لسٓاسة التىهٓة فْ توىس وذلؾ‬ ‫فْ إطار ترسٓخ دولة القاىوف والهؤسسات الذي ٓقوـ عمِ الشفافٓة والهحاسبة وحهآة‬ ‫الحقوؽ والىجاعة فْ أداء السٓاسات العاهة وجعؿ اإلدا ة أكثر قربا هف الهواطف‬ ‫ر‬ ‫واستجابة إلِ شواغمً وفْ خدهة الهصمحة العاهة دوف تهٓٓز واىتقائٓة وتعسؼ فْ‬ ‫استعهاؿ السمطة التقدٓرٓة.‬ ‫‪3 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد حظْ ٌذا الهجاؿ بعىآة فائقة إباف الثو ة وفؽ إ ادة سٓاسٓة قوٓة لترسٓخ دعائـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وأسس الحوكهة الرشٓدة وجعمٍا واقعا همهوسا فْ األداء الحكوهْ. وقد تـ بعد اتخاذ‬ ‫عدٓد الخطوات الٍاهة فْ ٌذا الهسار اإلصالحْ حٓث تهت ه اجعة قاىوف‬ ‫ر‬ ‫الجهعٓات وتىقٓح اإلطار الهىظـ لمصفقات العهوهٓة بتبسٓط إج اءاتٍا وهزٓد دعـ‬ ‫ر‬ ‫شفافٓتٍا وىجاعتٍا.‬ ‫‪4 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ التأكٓد عمِ حرٓة الىفاذ إلِ الهعموهة وتطوٓر الىظاـ الهؤسساتْ الهتعمؽ بٍا‬ ‫فضال عف إصدار هىشور ٓؤسس لعهمٓة إصالح هىظـ وتشاركْ لمخدهات اإلدارٓة‬ ‫الهسداة هع إحداث دلٓؿ لمتوجًٓ ٓضبط الهعآٓر الفىٓة والهىٍجٓة لهشاركة الهواطف‬ ‫فْ القر ات الحكوهٓة خاصة بواسطة تكىولوجٓات االتصاؿ فْ إطار برىاهج‬ ‫ار‬ ‫الحكوهة الهفتوحة.‬ ‫‪5 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ ٌذا الهد اإلصالحْ خالؿ الفت ة القادهة بتعهٓؽ هضهوف اإلصالحات‬ ‫ر‬ ‫الهؤسساتٓة والتشرٓعٓة والترتٓبٓة لتكرٓس هبادئ الحكـ الرشٓد والشفافٓة والىجاعة ىصا‬ ‫وههارسة وفقا لهقتضٓات التىهٓة الشاهمة والعادلة والتشاركٓة التْ ٓتـ العهؿ عمِ‬ ‫تكرٓسٍا فْ الواقع.‬ ‫58‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪6 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وعمِ ٌذا األساس ستتكثؼ الجٍود إلىجاح عهمٓة االىتقاؿ الدٓهق اطْ وتكرٓس دولة‬ ‫ر‬ ‫القاىوف والهؤسسات وذلؾ هف خالؿ العهؿ عمِ ترسٓخ هبادئ الشفافٓة وفاعمٓة‬ ‫السمطة التىفٓذٓة واحت اـ حقوؽ اإلىساف والحرٓات األساسٓة وكذلؾ عٓة واستقاللٓة‬ ‫شر‬ ‫ر‬ ‫السمطة التشرٓعٓة وحٓاد السمطة القضائٓة وشفافٓة االىتخابات وحؽ التصوٓت وىبذ‬ ‫كؿ الهعوقات والع اقٓؿ والهظاٌر الهخمة بتىهٓة وتطوٓر الهشٍد السٓاسْ العاـ ودعـ‬ ‫ر‬ ‫حرٓة اإلعالـ وكذلؾ ترسٓخ الثقة الهتبادلة والهسؤولٓة الهشتركة التْ تضبط هجاؿ‬ ‫تدخؿ كؿ األط اؼ الهعىٓة وتضهف الهشاركة الفاعمة والبىاءة لجهٓع القوى والحساسٓات‬ ‫ر‬ ‫الهجتهعٓة فْ عهمٓة صىع الق ار وتىفٓذ السٓاسات‬ ‫ر‬ ‫‪7 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫التىهوٓة.‬ ‫ى لهسار اإلصالح الهؤسساتْ فْ‬ ‫وٓعتبر القضاء عمِ الفساد هف األولوٓات الكبر‬ ‫البالد حٓث سٓتـ العهؿ عمِ هواصمة هعالجة همفات الفساد بهختمؼ أىواعٍا وتطوٓر‬ ‫الجواىب الهتعمقة بالتصرٓح بالهكاسب خاصة هف خالؿ دعـ قد ات دائ ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهحاسبات.‬ ‫‪8 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتشهؿ اإلصالحات كذلؾ تطوٓر اإلطار التشرٓعْ الهىظـ لمعدالة بالتوجً ىحو‬ ‫إحداث قطب أو هجهع قضائْ هختص فْ الهمفات االقتصادٓة والهالٓة هف أجؿ‬ ‫تعزٓز الشفافٓة والهساءلة وحهآة حقوؽ الهستثهرٓف وكؿ األط اؼ الشرٓكة.‬ ‫ر‬ ‫‪9 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار اإلست اتٓجٓة الوطىٓة إلصالح الهىظوهة القضائٓة سٓقع تىفٓذ جهمة هف‬ ‫ر‬ ‫ي لهكافحة الفساد وتعدٓؿ واتهاـ‬ ‫القواىٓف الجدٓدة الهتعمقة بتىقٓح الهرسوـ اإلطار‬ ‫بعض أحكاـ هجمة اإلج اءات الج ائٓة وكذلؾ إحداث ٌٓئة وقتٓة لإلش اؼ عمِ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫القضاء العدلْ فضال عف تطوٓر الوسائؿ البشرٓة والهادٓة لمجٍاز القضائْ.‬ ‫‪11 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي تقوـ سٓاسة الحوكهة عمِ تركٓز إدا ة ىاجعة وشفافة ذات قد ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫هؤسساتٓة تهكىٍا هف ضبط التوجٍات اإلست اتٓجٓة ورسـ وتىفٓذ السٓاسات العاهة‬ ‫ر‬ ‫ورصد وتقٓٓـ العهؿ الحكوهْ. فتكرٓس الحوكهة اإلدارٓة ٓشترط الىجاعة وجودة‬ ‫الخدهات العهوهٓة وكذلؾ الالهركزٓة اإلدارٓة والىفاذ السٍؿ إلِ اإلدا ة وحٓادٌا‬ ‫ر‬ ‫وشفافٓتٍا وهسؤولٓتٍا ورؤٓتٍا اإلست اتٓجٓة والت اهٍا بتطبٓؽ القاىوف.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫‪11 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا اإلطار ستتجً اإلصالحات ىحو تحسٓف التصرؼ العهوهْ عبر تكرٓس‬ ‫التحمْ ح العهؿ واإلصالح الحقٓقْ ألسالٓب العهؿ والههارسات اإلدارٓة واصدار‬ ‫برو‬ ‫ىصوص ترتٓبٓة جدٓدة تتعمؽ بتبسٓط اإلج اءات اإلدارٓة والتقمٓص هف الت اخٓص بها‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٓهكف هف بىاء إدا ة عصرٓة تساٌـ بفعالٓة فْ التىهٓة االقتصادٓة واالجتهاعٓة وتعهؿ‬ ‫ر‬ ‫68‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; ترسيخ مبادئ الحوكمة‬ ‫عمِ تمبٓة الحاجٓات الحقٓقٓة لمهواطف وتوفر خدهات ذات جودة عالٓة وبأقؿ التكالٓؼ‬ ‫وفْ أجاؿ قصٓ ة.‬ ‫ر‬ ‫‪12 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتـ العهؿ عمِ تكرٓس التهشْ التشاركْ والتقٓٓهْ لمخدهات اإلدارٓة الهسداة‬ ‫لمهواطف خاصة فْ القطاعات االجتهاعٓة الهرتبطة بالصحة والتربٓة والضهاف‬ ‫االجتهاعْ وذلؾ عمِ أساس أٌداؼ إست اتٓجٓة واضحة وهعآٓر هوضوعٓة وتطوٓر‬ ‫ر‬ ‫األخالقٓات الهىظهة لمه فؽ العهوهْ.‬ ‫ر‬ ‫‪13 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ اإلدا ة االلكتروىٓة سٓتـ الحرص عمِ إرساء ىظاـ استشا ة الكتروىْ ٓكوف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٌا الحكوهة وٓتضهف‬ ‫هبسطا وهٍٓكال لجهمة هشارٓع القواىٓف والت اتٓب التْ تصدر‬ ‫ر‬ ‫ىظاـ هتابعة شفاؼ لمهقترحات والتعالٓؽ وأجوبة الهصالح الهعىٓة.‬ ‫‪14 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓمعب ٌذا الىظاـ دور هحورٓا فْ إرساء آلٓة الهشاركة اإللكتروىٓة عمِ هستوى‬ ‫ا‬ ‫بوابة الحكوهة وٌْ آلٓات عهمٓة هف شأىٍا لٓس فقط الهساٌهة فْ تفعٓؿ الهصالحة‬ ‫بٓف الهواطف واإلدا ة بؿ كذلؾ توفٓر هصدر تفاعمْ لمتقدـ بهسار إصالح الجٍاز‬ ‫ر‬ ‫ي واالرتقاء بأدائً إلِ هستوى الهواصفات العالهٓة.‬ ‫اإلدار‬ ‫‪15 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستتركز اإلصالحات كذلؾ عمِ تحدٓث الوظٓفة العهوهٓة والتصرؼ فْ الهوارد البشرٓة‬ ‫وذلؾ هف خالؿ تطوٓر ىظاـ الترقٓة و ج عمِ أساس الجدا ة والكفاءة واىشاء ىظاـ‬ ‫ر‬ ‫التدر‬ ‫لتقٓٓـ أداء الهوظفٓف فضال عف تطوٓر األىظهة الهعموهاتٓة الهىدهجة فْ اإلدا ة بها ٓدعـ‬ ‫ر‬ ‫القد ات التحمٓمٓة وٓسٍؿ عهمٓة تبادؿ الهعموهات وٓحسف فْ هستوى إىتاجٓة الهصالح‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓة.‬ ‫‪16 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓستدعْ تحسٓف التصرؼ فْ الهالٓة العهوهٓة العهؿ عمِ تكرٓس الشفافٓة عمِ هستوى‬ ‫إىفاؽ الهاؿ العاـ هف خالؿ هواصمة العهؿ التدرٓجْ عمِ تعهٓـ آلٓة التصرؼ فْ‬ ‫الهٓ اىٓة حسب األٌداؼ عمِ هختمؼ اإلدا ات و ع فْ تجربة ٌذي الهىظوهة‬ ‫ر الشرو‬ ‫ز‬ ‫الجدٓدة عمِ هستوى خهس وز ات ىهوذجٓة وكذلؾ إعالـ العهوـ بأٌـ الهعموهات‬ ‫ار‬ ‫والتقارٓر الهتعمقة بهختمؼ ه احؿ إعداد وتىفٓذ هٓ اىٓة الدولة فْ إطار تكرٓس‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫التهشْ التشاركْ واعتهاد هىٍج االستشا ة الهوسعة خاصة فْ ضبط توجٍات‬ ‫ر‬ ‫الهٓ اىٓة وتقٓٓـ االىجا ات. كها سٓجً العهؿ ىحو اعتهاد هفاتٓح توزٓع لالعتهادات‬ ‫ز‬ ‫ز‬ ‫الهرصودة لهشارٓع وب اهج التىهٓة الجٍوٓة عمِ أساس التىاسؽ فْ األولوٓات‬ ‫ر‬ ‫والىجاعة فْ التوظٓؼ والعدالة فْ التوزٓع بٓف هختمؼ الجٍات والشفافٓة والتشرٓؾ‬ ‫فْ رسـ السٓاسات وأخذ القر ات.‬ ‫ار‬ ‫78‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪17 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وفْ ٌذا السٓاؽ سٓتواصؿ العهؿ عمِ تطوٓر اإلطار الترتٓبْ الهىظـ لمرقابة اإلدارٓة‬ ‫والهالٓة بتبسٓط وظٓفة الرقابة وترشٓدٌا هع إضفاء الفاعمٓة الالزهة عمِ أدائٍا وفؽ‬ ‫هىٍجٓات حدٓثة فْ هتابعة وقٓس األداء وتقٓٓـ الىجاعة ضهف إطار هرف وهسؤوؿ‬ ‫ٓىظـ العالقة بٓف هختمؼ الهتخمٓف وٓكرس القد ة عمِ األداء.‬ ‫ر‬ ‫‪18 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓقع العهؿ عمِ هرجعة اإلطار الترتٓبْ لمصفقات العهوهٓة بصفة ٌٓكمٓة وفؽ‬ ‫ا‬ ‫الىتائج التْ ستفضْ إلٍٓا عهمٓة التقٓٓـ فْ الغرض وذلؾ بٍدؼ إضفاء هزٓد هف‬ ‫الفعالٓة والشفافٓة عمِ اإلج اءات الهىظهة لمطمب العهوهْ دوف الهساس بجودتً وكذلؾ‬ ‫ر‬ ‫تعزٓز الهىافسة الىزٍٓة وحرٓة الىفاذ إلِ هختمؼ القطاعات والهتعاهمٓف‬ ‫‪19 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫االقتصادٓٓف.‬ ‫وتتهحور اإلصالحات الهقترحة فْ هجاؿ الىفاذ العهوـ إلِ الهعموهة حوؿ ه اجعة‬ ‫ر‬ ‫اإلطار التشرٓعْ والترتٓبْ حٓز التىفٓذ فْ اتجاي تكرٓس هبدأ حرٓة الحصوؿ عمِ‬ ‫جهٓع الهعطٓات اإلحصائٓة االقتصادٓة واالجتهاعٓة والوثائؽ اإلدارٓة لهختمؼ‬ ‫الٍٓاكؿ والهصالح العهوهٓة بضبط ىوعٓة البٓاىات وطرؽ الحصوؿ عمٍٓا فضال عف‬ ‫ادهاج الهصالح العهوهٓة فْ هىظوهة اإلفصاح والشفافٓة بىشر تقار ٌا واث اء‬ ‫ر‬ ‫ٓر‬ ‫الهعموهة الهعروضة لمعهوـ وذلؾ فْ إطار عهمٓة إصالح شاهؿ طبقا ألفضؿ‬ ‫الههارسات والهعآٓر الدولٓة.‬ ‫‪21 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتدعـ ٌذا اإلطار الهعموهاتْ بتىهٓة القد ات فْ هجاؿ التحمٓؿ االقتصادي‬ ‫ر‬ ‫والتقدٓ ات االقتصادٓة هف خالؿ تطوٓر األىهوذج الهعتهد لمبرهجة الهالٓة ورسـ‬ ‫ر‬ ‫األفاؽ االقتصادٓة والذي ٓقوـ عمِ جهمة هف الهعادالت تضبط العالقات بٓف‬ ‫هختمؼ الهتغٓ ات االقتصادٓة وذلؾ استىادا إلِ فرضٓات هعٓىة ٓتـ ضبطٍا عمِ‬ ‫ر‬ ‫أساس تطور الظرؼ االقتصادي الداخمْ والخارجْ.‬ ‫‪21 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓعد ضبط هقاربة جدٓدة لبىاء أىهوذج اقتصادي ٓواكب الهعآٓر العالهٓة وٓىاسب‬ ‫خصوصٓات االقتصاد التوىسْ شرطا أساسٓا لتطوٓر القد ات فْ هجاؿ تحمٓؿ‬ ‫ر‬ ‫الظرؼ االقتصادي ود اسة هختمؼ التأثٓ ات عمِ أداء االقتصاد الوطىْ والتوازىات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫العاهة وكذلؾ الهساعدة عمِ أخذ الق ار فْ هجاالت اإلىتاج واألسعار واالستثهار‬ ‫ر‬ ‫ٌا.‬ ‫واالستٍالؾ والقروض والتجا ة الخارجٓة وغٓر‬ ‫ر‬ ‫‪22 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبٍدؼ تطوٓر الهعموهة اإلحصائٓة عمِ الصعٓد الجٍوي سٓقع العهؿ عمِ تعهٓـ‬ ‫ٌا وذلؾ بدعوة الهصالح الجٍوٓة‬ ‫الهعطٓات بتغطٓة الهٓادٓف الغٓر هغطاة وىشر‬ ‫الهىتجة لمهعموهة إلِ تعهٓـ الهعطٓات والهؤش ات اإلحصائٓة لتشهؿ جهٓع‬ ‫ر‬ ‫88‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; ترسيخ مبادئ الحوكمة‬ ‫ٌا بصفة دورٓة‬ ‫القطاعات حسب ال الٓة والهعتهدٓة والعهادة والحرص عمِ ىشر‬ ‫و‬ ‫وهىتظهة. كها ستتكثؼ الجٍود هف أجؿ التعرٓؼ بالهفآٌـ والهصطمحات والتصاىٓؼ‬ ‫اإلحصائٓة الهعتهدة وتوحٓد هىاٌج إعدادٌا باإلضافة إلِ الحرص عمِ وضع‬ ‫ي‬ ‫الهعموهة اإلحصائٓة عمِ ذهة الهستعهمٓف وٌو ها ٓتطمب توفٓر العىصر البشر‬ ‫ووسائؿ العهؿ الضرورٓة وكذلؾ الىٍوض بالتكوٓف ورسكمة أعواف اإلحصاء العاهمٓف‬ ‫بالوحدات اإلحصائٓة الجٍوٓة وتكمٓؼ ههثؿ جٍوي ٓعىِ بعهمٓة التىسٓؽ بٓف هختمؼ‬ ‫الٍٓاكؿ الهتدخمة.‬ ‫‪23 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ الهستوى الجٍوي سٓقع العهؿ عمِ ترسٓخ الالهركزٓة والحوكهة الرشٓدة وٌو ها‬ ‫ٓتطمب ضرو ة إعادة الىظر فْ هىظوهة التىهٓة الجٍوٓة والهحمٓة إلعطاء دفع جدٓد‬ ‫ر‬ ‫ٌا افدا أساسٓا لههارسة الدٓهق اطٓة الهحمٓة وفؽ رؤٓة‬ ‫ر‬ ‫لمجهاعات الهحمٓة باعتبار ر‬ ‫ي حقٓقْ تسٓ ي ٌٓاكؿ‬ ‫ر‬ ‫جدٓدة وشاهمة هف أبرز هقوهاتٍا التأسٓس لتىظٓـ الهركز‬ ‫هىتخبة فْ إطار دٓهق اطْ شفاؼ وتتسـ بالهسؤولٓة والفعالٓة فْ هباش ة هٍاهٍا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وتستىد عمِ إطار تشرٓعْ وهؤسساتْ وهالْ.‬ ‫‪24 1 II‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫وتتهحور أٌـ التوجٍات اإلصالحٓة فْ ٌذا الهجاؿ حوؿ:‬ ‫تدعٓـ إستقاللٓة الق ار صمب الجهاعات الهحمٓة بها ٓسٍـ فْ تحقٓؽ دٓهق اطٓة هحمٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫حقٓقٓة تهكف هف تفعٓؿ هشاركة الهواطف واالرتقاء بعالقتً بالٍٓاكؿ الجٍوٓة والهحمٓة إلِ‬ ‫عالقة ش اكة، وهف تىشٓط دور الهجتهع الهدىْ فْ تسٓٓر الشأف الهحمْ، والعهؿ عمِ‬ ‫ر‬ ‫تخفٓؼ اإلش اؼ وتطوٓر أسالٓب ههارستً، هع إخضاع أعهاؿ ٌذي الهجالس له اقبة الٍٓآت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القضائٓة الهختصة.‬ ‫‪‬‬ ‫ه اجعة الهشه الت الحالٓة لمجهاعات الهحمٓة بالحرص قدر اإلهكاف عمِ توسٓع‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫صالحٓاتٍا وهف تسٓٓر شؤوىٍا بىفسٍا بها ٓتطمب ذلؾ هف إعادة لتوزٓع األدوار بٓف الدولة‬ ‫والجهاعات الهحمٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫ضهاف حد أدىِ هف الهوارد الهالٓة لتهكٓف الجهاعات الهحمٓة هف إستعادة توازىاتٍا الهالٓة‬ ‫العاهة وهف تحسٓف قد ات تصرفٍا، وٌو ها ٓستوجب إحالة الدولة لمهوارد التْ ٓتطمبٍا‬ ‫ر‬ ‫توسٓع صالحٓات الجهاعات الهحمٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫توفٓر التهوٓؿ الهىاسب هها ٓستوجب إرساء آلٓات واىشاء هؤسسات لمتهوٓؿ فْ شكؿ بىوؾ‬ ‫وشركات تىهٓة جٍوٓة وبعث صىدوؽ لمتىهٓة الجٍوٓة وتحوٓر الهجمة الجبآة العاهة‬ ‫98‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫والهحمٓة لتهكٓف الجٍة والهىاطؽ الفقٓ ة هف هوارد هالٓة هىاسبة تبعا لهبدأ التضاهف‬ ‫ر‬ ‫الهواطىْ.‬ ‫‪25 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫إلرساء الهقاربة التشاركٓة فْ إعداد است اتٓجٓات التىهٓة الجٍوٓة ستتكثؼ الجٍود‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫هف أجؿ:‬ ‫‪‬‬ ‫تأطٓر الجٍات حوؿ هىٍجٓات التصور واالستباؽ لتحدٓد الهشاكؿ واعداد الب اهج هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ٌا عبر ه احؿ واضحة‬ ‫ر‬ ‫ضبط األولوٓات واألٌداؼ الجٍوٓة هع خارطة الطرٓؽ إلىجاز‬ ‫‪‬‬ ‫اعتهاد الشكؿ التعاقدي والتشاركْ تسٍـ فًٓ كؿ األط اؼ : الدولة، الجٍة، البمدٓة،‬ ‫ر‬ ‫تحدٓد الفاعمٓف واعاىتٍـ عمِ االضطالع ٌـ فْ الجٍة بتقدٓـ الخب ات الضرورٓة لذلؾ.‬ ‫ر‬ ‫بدور‬ ‫وهحددة‬ ‫الخواص، الهجتهع الهدىْ.‬ ‫‪‬‬ ‫تطوٓر هىظوهة الهعموهات الجٍوٓة.‬ ‫‪26 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ بعدٌا االقتصادي تقوـ الحوكهة عمِ اىتٍاج الجدوى والىجاعة والفاعمٓة فْ‬ ‫صىع الق ار االقتصادي ووضعً حٓز التطبٓؽ. وفْ ٌذا الهضهار سٓتواصؿ تكثٓؼ‬ ‫ر‬ ‫الجٍود لتٍٓئة الهحٓط الهالئـ لههارسة األعهاؿ ودفع االستثهار الخاص وتحسٓف‬ ‫هستوى التىافسٓة واستغالؿ الفرص التْ تتٓحٍا العولهة وحسف توظٓؼ الهوارد‬ ‫الهتاحة.‬ ‫‪27 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ التركٓز بصفة خاصة عمِ تحسٓف تصىٓؼ توىس فْ تقارٓر الٍٓئات‬ ‫‪28 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫االستىاد إلٍٓا لتقٓٓـ اقتصادٓات الدوؿ الهعىٓة واستش اؼ هقوهات تطو ٌا الهستقبمٓة.‬ ‫ّر‬ ‫ر‬ ‫وهف بٓف أٌـ التقارٓر الدولٓة ٌو تقرٓر ههارسة أىشطة األعهاؿ لسىة 3102 الصادر‬ ‫الدولٓة والتْ تعد هرجعٓات تؤخذ بعٓف االعتبار وتعتهد بهثابة الثوابت التْ ٓتـ‬ ‫عف هؤسسة التهوٓؿ الدولٓة والبىؾ الدولْ الذي أظٍر ت اجع توىس إلِ الهرتبة‬ ‫ر‬ ‫05‬ ‫عالهٓا حسب هقٓاس سٍولة ههارسة أىشطة األعهاؿ لسىة‬ ‫581‬ ‫دولة هقارىة بالهرتبة‬ ‫54‬ ‫3102‬ ‫ع‬ ‫هف هجهو‬ ‫سىة 2102. كها لـ ج تقرٓر الهىتدى االقتصادي‬ ‫ٓدر‬ ‫العالهْ بدافوس حوؿ التىافسٓة الجهمٓة توىس ضهف تصىٓفً األخٓر لفت ة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫2102-‬ ‫ىظر لمتغٓٓر الٍٓكمْ الكبٓر فْ الهؤش ات االقتصادٓة والذي جعؿ الهقارىة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫بٓىٍا وبٓف السىوات السابقة صعبا.‬ ‫09‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪29 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب األوؿ ; ترسيخ مبادئ الحوكمة‬ ‫لذلؾ ٓجب العهؿ عمِ هعالجة عدٓد الىقائص التْ برزت فْ ٌذي التقارٓر وذلؾ فْ‬ ‫ع وتٓسٓر الىفاذ إلِ التهوٓالت‬ ‫اتجاي التقمٓص هف اإلج اءات الالزهة لبعث هشرو‬ ‫ر‬ ‫البىكٓة وحهآة الهستثهرٓف السٓها هف حٓث شفافٓة الهعاهالت بٓف األط اؼ‬ ‫ر‬ ‫الهتداخمة وقد ة الهساٌهٓف عمِ هقاضاة الهسؤولٓف عف سوء اإلدا ة وكذلؾ التخفٓؼ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هف إجهالْ الض ائب والهساٌهات هقارىة بدوؿ الهىطقة وبمداف هىظهة التعاوف‬ ‫ر‬ ‫والتىهٓة االقتصادٓة.‬ ‫‪31 1 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي ٓتوجب تكثٓؼ الجٍود لتطوٓر تىافسٓة االقتصاد الوطىْ خاصة هف خالؿ‬ ‫از‬ ‫القضاء عمِ الفساد والهحسوبٓة وتكرٓس شفافٓة السٓاسات الحكوهٓة ودعـ ىجاعة‬ ‫سوؽ الشغؿ وهزٓد تطوٓر البىٓة التحتٓة والهواصالت فضال عف تذلٓؿ الع اقٓؿ التْ‬ ‫ر‬ ‫تواجً التجا ة الخارجٓة خاصة ارتفاع تكمفة الىقؿ وتعقٓد اإلج اءات الدٓواىٓة والىفاذ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي والهتطمبات الفىٓة والهعآٓر الصحٓة.‬ ‫إلِ التهوٓؿ التجار‬ ‫19‬
  • ‫‪ 2.II‬البػاب الثاني‬ ‫التشغيؿ‬ ‫‪ 1 2 II‬حظٓت سٓاسة التشغٓؿ خالؿ سىة‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫اج اءات هف بٓىٍا:‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫بعىآة بالغة خاصة هف خالؿ إق ار عدة‬ ‫ر‬ ‫القٓاـ باستشا ة جٍوٓة حوؿ التشغٓؿ عبر تىظٓـ الهىتدٓات اإلقمٓهٓة حوؿ التشغٓؿ خالؿ‬ ‫ر‬ ‫شٍر هارس‬ ‫2102‬ ‫بهشاركة األط اؼ االجتهاعٓة وههثمْ األح اب السٓاسٓة وجهعٓات‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الهعطمٓف عف العهؿ والهؤسسات االقتصادٓة وجهعٓات الهجتهع الهدىْ وههثمْ ٌٓاكؿ‬ ‫الهساىدة الجٍوٓة وذلؾ فْ إطار إرساء هبدأ التشاور والش اكة فْ هعالجة همؼ البطالة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تىظٓـ الهؤتهر الوطىْ حوؿ التشغٓؿ والذي كاف هىاسبة لد اسة قضآا التشغٓؿ باعتهاد‬ ‫ر‬ ‫هىٍج تشاركْ ساٌـ فًٓ خب اء وههثموف عف الىسٓج االجتهاعْ واالقتصادي والسٓاسْ‬ ‫ر‬ ‫ج بفٍـ هشترؾ إلشكالٓات‬ ‫وأط اؼ إجتهاعٓة وهكوىات الهجتهع الهدىْ هكف هف الخرو‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫التشغٓؿ والبطالة واقت اح إج اءات وتدابٓر عهمٓة عاجمة هف شأىٍا أف تساٌـ فْ الحد هف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ىسبة البطالة وتوفر هواطف شغؿ جدٓدة، هف ىاحٓة، وتساٌـ فْ ضبط خٓا ات است اتٓجٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٓقظة وهتجددة هف أجؿ بىاء سٓاسة تشغٓمٓة ىاجعة، هف ىاحٓة ى.‬ ‫أخر‬ ‫‪‬‬ ‫إعداد است اتٓجٓة وطىٓة لمتشغٓؿ، واالعالف عىٍا فْ‬ ‫ر‬ ‫71‬ ‫دٓسهبر 2102، ترتكز عمِ هىواؿ‬ ‫تىهٓة جدٓد، ٓكوف التشغٓؿ ىتاجً األوؿ، وٓضهف قٓاس ىجاعة السٓاسات االقتصادٓة الكمٓة‬ ‫هف حٓث قابمٓتٍا عمِ احداث هواطف الشغؿ الهالئهة. كها كرست االست اتٓجٓة هبادئ‬ ‫ر‬ ‫التوجً ىحو االستغالؿ االهثؿ ألحواض االستثهار والكفاءات الهخزوىة ال سٓها فْ الجٍات‬ ‫الداخمٓة وىشر ثقافة العهؿ والتعوٓؿ عمِ الذات ورٓادة العهاؿ هف جٍة، والضرو ة القصوى‬ ‫ر‬ ‫إلعادة الىظر فْ هىظوهة التربٓة والتعمٓـ والتكوٓف، بها ٓضهف تفاعمٍا اإلٓجابْ هع‬ ‫احتٓاجات الهؤسسة االقتصادٓة، وتىقٓة هىاخ االعهاؿ واالستثها ات وه اجعة التشرٓعات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الخاصة بالتىافسٓة والشغؿ والش اكة بٓف القطاعٓف العهوهْ والخاص واعادة ٌٓكمة هٍاـ‬ ‫ر‬ ‫التشغٓؿ، هف جٍة ى.‬ ‫اخر‬ ‫39‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫القٓاـ بإصالح شاهؿ لمب اهج والسٓاسات الىشٓطة لمتشغٓؿ واعادة ٌٓكمة الصىدوؽ الوطىْ‬ ‫ر‬ ‫لمتشغٓؿ لربط تدخالتً بإحداث هواطف شغؿ قا ة هف ىاحٓة واضفاء الىجاعة عمِ التكوٓف‬ ‫ر‬ ‫الهؤدي لمشغؿ هف ىاحٓة ى، وذلؾ فْ إطار هف التكاهؿ بٓف ألٓات والب اهج الهعتهدة‬ ‫ر‬ ‫أخر‬ ‫هف قبؿ بقٓة الهتدخمٓف. وقد تـ لمغرض، إحداث لجىة وطىٓة تضـ ههثمٓف عف الوز ات‬ ‫ار‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ر ٍّ‬ ‫الهعىٓة واألط اؼ االجتهاعٓٓف وعف جهعٓات الهع ّمٓف عف العهؿ هف أجؿ بمو ة تهش‬ ‫ط‬ ‫ر‬ ‫توافقْ حوؿ الٍٓكمة الجدٓدة. كها تـ إصدار األهر عدد‬ ‫أكتوبر‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ بضبط ب اهج الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ وشروط وصٓغ االىتفاع بٍا‬ ‫ر‬ ‫والذي عوض األهر عدد‬ ‫ّ‬ ‫وضع اإلطار التشرٓعْ الخاص باالىتدابات الهبرهجة لسىة‬ ‫943‬ ‫‪‬‬ ‫9632‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫61‬ ‫لسىة‬ ‫9002‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫90‬ ‫ي 9002.‬ ‫فٓفر‬ ‫ولمغرض تـ إصدار القاىوف عدد‬ ‫ّ‬ ‫االستثىائٓة لالىتداب بالقطاع العهوهْ الذي ٓعتهد هقآٓس تتعمؽ بسف الهترشح وسىة‬ ‫ّ‬ ‫4‬ ‫لسىة 2102، خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫2102‬ ‫22‬ ‫جواف‬ ‫بالقطاع العهوهْ.‬ ‫ج كشرطٓف أساسٓٓف لمدخوؿ إلِ الوظٓفة العهوهٓة بالىسبة‬ ‫التخر‬ ‫2102‬ ‫لػ07%‬ ‫والهتعمؽ باألحكاـ‬ ‫هف الهىتدبٓف فٓها‬ ‫ٓقع اىتداب البقٓة حسب الكفاءة. وٓستثىْ ٌذا القاىوف أربع فئات ٓتـ اىتدابٍا آلٓا وٌْ‬ ‫ّ‬ ‫الهترشحٓف هف عائالت شٍداء وجرحِ الثو ة والهتهتعٓف بالعفو التشرٓعْ العاـ والهعوقٓف‬ ‫ر‬ ‫والهترشحٓف هف بعض أسالؾ الوظٓفة العهوهٓة وذلؾ استىادا إلِ األقدهٓة وطبقا‬ ‫لهقتضٓات الىظاـ األساسْ الخاص بٍذي الفئات. كها تـ تحدٓد كٓفٓة تطبٓؽ ٌذا القاىوف‬ ‫ّ‬ ‫حسب هقتضٓات األهر عدد 338 لسىة 2102 خ فْ 02 جوٓمٓة 2102. وفْ ٌذا الصدد‬ ‫هؤر‬ ‫ٓىتظر أف ٓشهؿ ٌذا القاىوف‬ ‫52‬ ‫العهوهْ بعىواف هٓ اىٓة 2102.‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫ألؼ عاهؿ واطار جدٓد ٓتـ آىتدابٍـ تدرٓجٓا فْ القطاع‬ ‫إسىاد إهتٓاز جدٓد ٍٓدؼ إلِ التشجٓع عمِ االىتدابات داخؿ الهؤسسات االقتصادٓة هف‬ ‫خالؿ تخفٓض اله ابٓح الخاضعة لمجبآة وتكفؿ الدولة لهدة خهس سىوات بهساٌهة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫األع اؼ فْ الىظاـ القاىوىْ لمضهاف اإلجتهاعْ بالىسبة لألجور الهدفوعة بعىواف االىتدابات‬ ‫ر‬ ‫الجدٓدة لطالبْ الشغؿ ألوؿ ه ة هف قبؿ الهؤسسات الخاصة العاهمة بالقطاعات الهىدرجة‬ ‫ر‬ ‫ضهف هجمة التشجٓع عمِ االستثهار، وذلؾ تجسٓها لهقتضٓات الفصؿ عدد‬ ‫عدد‬ ‫1‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫وقد صدر لمغرض األهر عدد‬ ‫61‬ ‫هاي‬ ‫377‬ ‫2102‬ ‫لسىة‬ ‫4‬ ‫هف القاىوف‬ ‫والهتعمؽ بقاىوف الهالٓة التكهٓمْ لسىة 2102.‬ ‫2102‬ ‫خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫2‬ ‫جواف‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ بضبط‬ ‫شروط وطرؽ إسىاد االهتٓا ات سالفة الذكر. وٓشهؿ ٌذا االهتٓاز االىتدابات القا ة بهقتضِ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫عقود غٓر هحددة الهدة وهىج ة بصفة فعمٓة هىذ غ ة أفرٓؿ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫49‬ ‫2102‬ ‫والِ غآة‬ ‫13‬ ‫دٓسهبر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; التشغيؿ‬ ‫3102. كها ٓخوؿ االىتفاع بٍذا االهتٓاز بعىواف االىتدابات القا ة التْ تىجز بعد‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫3102 لمهتربصٓف فْ إطار عقود تربصات اإلعداد لمحٓاة الهٍىٓة (‪ )SIVP‬أو الهتربصٓف‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫فْ إطار عقود التأٌٓؿ واإلدهاج الهٍىْ (‪ )CAIP‬شرٓطة أف ٓكوف إب اـ عقود التربص سالفة‬ ‫ر‬ ‫13‬ ‫الذكر قد تـ خالؿ الفت ة الههتدة بٓف ّة أفرٓؿ‬ ‫غر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫التربص فْ آحتساب هدة االىتفاع باالهتٓاز.‬ ‫ّ‬ ‫‪‬‬ ‫2102 و13‬ ‫إحداث برىاهج "التشجٓع عمِ العهؿ"، بهقتضِ األهر عدد‬ ‫2102‬ ‫ٓتعمؽ بتىقٓح واتهاـ األهر عدد‬ ‫943‬ ‫دٓسهبر‬ ‫دٓسهبر‬ ‫3102‬ ‫دوف اعتبار فت ة‬ ‫ر‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫خ فْ 2 أوت‬ ‫هؤر‬ ‫359‬ ‫خ فْ 9 ي‬ ‫فٓفر‬ ‫لسىة 9002 الهؤر‬ ‫9002‬ ‫والهتعمؽ‬ ‫بضبط ب اهج الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ وشروط وصٓغ االىتفاع بٍا. وٓستٍدؼ البرىاهج‬ ‫ر‬ ‫طالبْ الشغؿ الهتحصمٓف هىذ سىتٓف عمِ األقؿ عمِ شٍادة جاهعٓة ىٍائٓة أو عمِ هؤٌؿ‬ ‫ّ‬ ‫التقىْ الساهْ والبالغٓف هف العهر ثهاىٓة وعشرٓف سىة (82 سىة عمِ األقؿ والهرسهٓف‬ ‫بصفة هىتظهة بهكاتب التشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ هىذ هدة ال تقؿ عف سىة. وٓستثىِ هف‬ ‫ّ‬ ‫عهمٓة اإلىتفاع بٍذا البرىاهج الهتحصموف عمِ الشٍادات الوطىٓة لمدكتو اي فْ الطب وطب‬ ‫ر‬ ‫ي والصٓدلة والٍىدسة الهعهارٓة والٍىدسة غٓر الفالحٓة. وٍٓدؼ ٌذا‬ ‫األسىاف والطب البٓطر‬ ‫ع هٍىْ‬ ‫البرىاهج إلِ تحسٓف تشغٓمٓة الهىتفعٓف بً وهساعدتٍـ عمِ تحدٓد واىجاز هشرو‬ ‫هشخص فْ إطار العهؿ الهؤجر أو العهؿ الهستقؿ هف خالؿ هتابعة دو ات تأٌٓؿ تكهٓمْ‬ ‫ر‬ ‫قصٓ ة األهد وتربصات تطبٓقٓة بالوسط الهٍىْ أو الهشاركة فْ إىجاز هشارٓع تىهوٓة ذات‬ ‫ر‬ ‫صبغة اقتصادٓة أو اجتهاعٓة وذات هصمحة عاهة عمِ غ ار أىشطة اإلحصائٓات‬ ‫ر‬ ‫والهسوحات واعداد قاعدات البٓاىات والهشاركة فْ الحهالت التحسٓسٓة فْ هجاالت البٓئة‬ ‫والىظافة والطاقة واألىشطة الثقافٓة والعمهٓة وكؿ ها هف شأىً أف ٓساعد الشباب عمِ أف‬ ‫ٓكوف هساٌها حقٓقٓا فْ التىهٓة. وسٓتـ العهؿ فْ ٌذا اإلطار عمِ تىفٓذ ٌذا البرىاهج‬ ‫بالتىسٓؽ هع الجهعٓات وهختمؼ هكوىات الهجتهع الهدىْ وبهعاضدة القطاع الخاص‬ ‫والٍٓاكؿ العهوهٓة ضهف ىظ ة تشاركٓة فاعمة هقابؿ إسىاد الهىتفعٓف هىحة تقدر بػ‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫002‬ ‫د.‬ ‫ع فْ التفاوض إلب اـ‬ ‫ر‬ ‫ى هف خالؿ الشرو‬ ‫وضع هىٍج جدٓد لمتعاهؿ هع الشركات الكبر‬ ‫ي الذي ٓضطمع بً ٌذا الصىؼ‬ ‫اتّفاقٓات ش اكة هع كبار الهشغمٓف، اعتبار لمدور الهحور‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫هف الهشغمٓف فْ استٓعاب أعداد ٌاهة هف طالبْ الشغؿ ال سٓها هىٍـ حاهمو شٍادات‬ ‫و ّ‬ ‫التعمٓـ العالْ. وقد عت الوكالة الوطىٓة لمتشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ هىذ هوفِ سىة‬ ‫شر‬ ‫1102‬ ‫فْ إرساء عالقة هتهٓ ة هع الهشغمٓف الكبار فْ إطار اتفاقٓات ش اكة وتعاوف تضهف لٍذا‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫59‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الصىؼ هف الهشغمٓف خدهات تفاضمٓة ترقِ إلِ حجـ وخصوصٓة برىاهج اىتداباتٍا السىوٓة‬ ‫وتتهاشِ وطبٓعة ىشاطٍا وجٍة اىتصابٍا.‬ ‫‪‬‬ ‫إب اـ وتىفٓذ جهمة هف اإلتّفاقٓات هع العدٓد هف اله اكز والجهعٓات الهٍىٓة والهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫االقتصادٓة وهتابعة تىفٓذٌا وذلؾ فْ هجاؿ تأٌٓؿ طالبْ الشغؿ بها ٓتالءـ وهواطف الشغؿ‬ ‫‪‬‬ ‫وضع برىاهج بالش اكة هع الهؤسسات العاهمة فْ قطاع تكىولوجٓات اإلتصاؿ والهعموهات‬ ‫ر‬ ‫الهشخصة هسبقا. وقد تـ فْ ٌذا اإلطار، وضع برىاهج لتطوٓر التكوٓف اإلشٍادي لدفع‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫التشغٓؿ فْ هجاؿ تكىولوجٓات الهعموهات واإلتصاؿ.‬ ‫لرصد حاجٓاتٍا فْ هجاؿ التكوٓف الهفضْ إلِ التشغٓؿ. وقد أفرز ٌذا التهشْ إهضاء‬ ‫اتفاقٓة ش اكة إطارٓة بٓف الوكالة الوطىٓة لمتشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ وهركز اإلعالـ والتكوٓف‬ ‫ر‬ ‫والتوثٓؽ والد اسات فْ تكىولوجٓا الهواصالت والغرفة الوطىٓة الىقابٓة لشركات الخدهات‬ ‫ر‬ ‫والٍىدسة اإلعالهٓة والجهعٓة التوىسٓة لإلتصاالت والتكىولوجٓا التْ تعهؿ عمِ تروٓج‬ ‫الخدهات ج بمد لهىشأ‬ ‫خار‬ ‫)‪(Offshoring‬‬ ‫بتارٓخ 9 ي 2102. وتٍدؼ ٌذي اإلتفاقٓة إلِ‬ ‫فٓفر‬ ‫تهكٓف طالبْ الشغؿ هف حاهمْ شٍادات التعمٓـ العالْ الذٓف ٓتـ اىتقاؤٌـ هف قبؿ‬ ‫ّ‬ ‫الهؤسسات االقتصادٓة الىاشطة فْ هجاؿ تكىولوجٓات الهعموهات واإلتصاؿ لتكوٓىٍـ طبقا‬ ‫لهواطف عهؿ هشخصة، وٓتحصؿ كؿ هىتفع عمِ شٍادة هصادقة عمِ كفاءاتً هعترؼ بٍا‬ ‫ّ ُّ‬ ‫دولٓا تُوِّ ٌُا أكبر الهؤسسات الدولٓة فْ ٌذا الهجاؿ. وتتكفؿ الدولة بكاهؿ هصارٓؼ حمقات‬ ‫فر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫التكوٓف االشٍادي واهتحاىات الهصادقة عمِ الكفاءات‬ ‫و05‬ ‫‪‬‬ ‫اإلتصاالت‬ ‫إحداث خمٓة لمهبادرٓف صمب وز ة التكوٓف الهٍىْ والتشغٓؿ تُعىِ به افقة أصحاب أفكار‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ِّ‬ ‫الهشارٓع وهساعدتٍـ عمِ تخ ّْ الصعوبات إلىجاز هشارٓعٍـ.‬ ‫ط‬ ‫‪2 2 II‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫إحداث‬ ‫بالهائة عبر الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ).‬ ‫(05‬ ‫بالهائة عبر صىدوؽ تىهٓة‬ ‫أها بخصوص خدهات هصالح التشغٓؿ وأٌـ هؤش اتٍا، فقد شٍدت ىفس الفت ة :‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫3‬ ‫هكاتب تشغٓؿ جدٓدة بكؿ هف غه اسف ( الٓة تطاوٓف) وبئر الحفْ ( الٓة سٓدي‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫بوزٓد) وتالة ( الٓة القصرٓف). كها تـ اإلىطالؽ فْ بىاء فضاءات هباد ة بكؿ هف الكاؼ‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫وبىزرت والهٍدٓة وسٓدي بوزٓد والقصرٓف.‬ ‫‪‬‬ ‫ي التشغٓؿ فْ هجاالت اإلحاطة بطالبْ الشغؿ ورسـ هسا اتٍـ الهٍىٓة‬ ‫ر‬ ‫تطوٓر هٍاـ هستشار‬ ‫وجعمٍـ هستشارٓف لمهؤسسات االقتصادٓة فْ هجاؿ االىتداب والتعاهؿ هع الهوارد البشرٓة‬ ‫69‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; التشغيؿ‬ ‫الهتوف ة، ووضع برىاهج لتكوٓىٍـ بالتىسٓؽ هع ٌٓاكؿ دولٓة هتخصصة وذلؾ فْ إطار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫برىاهج التوأهة بٓف هصالح التشغٓؿ األوروبٓة والوكالة الوطىٓة لمتشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ.‬ ‫‪‬‬ ‫هتابعة وتقٓٓـ الب اهج الجٍوٓة لتصوٓبٍا لهستحقٍٓا هف خالؿ إرساء قاعدة هعطٓات هوحدة‬ ‫ر‬ ‫لمهىتفعٓف بألٓة‬ ‫61‬ ‫بالهىتفعٓف.‬ ‫‪‬‬ ‫د اسة وهتابعة‬ ‫ر‬ ‫7854‬ ‫(أشغاؿ ذات هصمحة عاهة) تتضهف الهعطٓات الشخصٓة الهتعمقة‬ ‫ّ‬ ‫هشروعا فْ إطار العهؿ الهستقؿ واإلستثهار الصغٓر هف قبؿ‬ ‫فضاءات الهباد ة إلِ هوفِ شٍر سبتهبر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تسجٓؿ‬ ‫4231‬ ‫8414‬ ‫2102‬ ‫تـ تهوٓؿ‬ ‫1581‬ ‫هىٍا.‬ ‫هشارؾ بدو ات تكوٓىٓة لػ ػ"بعث الهؤسسات وتكوٓف الباعثٓف"‪ "CEFE‬واىتفاع‬ ‫ر‬ ‫ع بدو ات تأٌٓمٓة لبمو ة وتطوٓر أفكار جدٓدة لمهباد ة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اغب فْ بعث هشرو‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تهكٓف‬ ‫‪‬‬ ‫ع وذلؾ‬ ‫ى هحدثة خالؿ السىتٓف األولتٓف هف إىجاز الهشرو‬ ‫هتابعة 0094 هؤسسة صغر‬ ‫ّ‬ ‫لهساعدتٍا عمِ تجاوز بعض الصعوبات التْ قد تعترضٍا هف خالؿ القٓاـ بزٓا ات هتابعة‬ ‫ر‬ ‫485‬ ‫باعثا هف تكوٓف تكهٓمْ فْ التصرؼ أو فْ الهجاالت التقىٓة فْ إطار دو ات‬ ‫ر‬ ‫تى ّـ لفائدة الباعثٓف الهتحصمٓف عمِ الهوافقة الهبدئٓة لتهوٓؿ هشارٓعٍـ وكذلؾ أصحاب‬ ‫ظ‬ ‫ّ‬ ‫ى التّْ دخمت طور الىشاط هىذ فت ة ال تتجاوز السىتٓف.‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات الصغر‬ ‫وه افقة هٓداىٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫إسىاد‬ ‫199‬ ‫ى الذٓف اىطمقوا فْ الىشاط الفعمْ والذٓف‬ ‫هىحة ه افقة لباعثْ الهؤسسات الصغر‬ ‫ر‬ ‫اىتفعوا بإحدى دو ات التأٌٓؿ الهىج ة هف قبؿ الوكالة الوطىٓة لمتشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ أو‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الذٓف تابعوا تربصا تطبٓقٓا بهؤسسة، وذلؾ لهدة أقصاٌا‬ ‫ّ‬ ‫ع.‬ ‫هف التركٓز الفعمْ لمهشرو‬ ‫‪3 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫21‬ ‫شٍر خالؿ السىتٓف األولتٓف‬ ‫ا‬ ‫أها بخصوص هؤش ات سوؽ الشغؿ، فقد بمغ عدد طالبْ الشغؿ الىشٓطٓف الهسجمٓف‬ ‫ر‬ ‫بهكاتب التشغٓؿ فْ ىٍآة شٍر سبتهبر‬ ‫9.16%‬ ‫هٍىٓة‬ ‫هف فئة اإلىاث‬ ‫و1.96%‬ ‫و5.59%‬ ‫2102‬ ‫حوالْ‬ ‫792‬ ‫الؼ طالب شغؿ هىٍـ‬ ‫هف طالبْ الشغؿ ألوؿ ه ة والذٓف ٓفتقدوف لخب ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ههف ٓىتهوف لفئة حاهمْ شٍادات التعمٓـ العالْ أي أكثر هف ثمثْ‬ ‫الطمبات.‬ ‫‪4 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها بمغ عدد عػروض الشغؿ الجدٓدة الهجهعة هف طرؼ هصالح التشغٓؿ هىذ بدآة‬ ‫السىة والِ هوفِ شٍر سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫ها ٓزٓد عف‬ ‫هكاتب التشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ إلِ توظٓؼ‬ ‫79‬ ‫38‬ ‫78383‬ ‫الؼ عرضا، توصمت بواسطتٍا‬ ‫ّ‬ ‫طالب شغؿ إلِ جاىب إهضاء‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ها ٓزٓد عف‬ ‫هىٍـ‬ ‫62353‬ ‫011‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الؼ عقد تربصات وب اهج التشغٓؿ الِ حدود هوفِ سبتهبر‬ ‫ر‬ ‫عقدا بعىواف تربصات لالعداد لمحٓاة الهٍىٓة‬ ‫و33492‬ ‫2102‬ ‫عقدا لمتآٌؿ‬ ‫واالعداد الهٍىْ.‬ ‫‪5 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫ج تهكىت الوكالة التوىسٓة لمتعاوف الفىْ والِ‬ ‫وفْ إطار تعزٓز سٓاسة التوظٓؼ بالخار‬ ‫غآة‬ ‫03 سبتهبر 2102‬ ‫هف اىتداب‬ ‫5002‬ ‫هتعاوىا هف بٓىٍـ‬ ‫991‬ ‫هىتدبا فْ ىطاؽ أوؿ‬ ‫تشغٓؿ لٍـ. وقد شهمت ٌذي االىتدابات عدة اختصاصات عمِ غ ار التربٓة والتعمٓـ‬ ‫ر‬ ‫بجهٓع ه احمً )حوالْ‬ ‫ر‬ ‫55%‬ ‫والصحة حٓث تـ اىتداب‬ ‫934‬ ‫أي ها ٓقارب‬ ‫هتعاوىا بٓف أطباء واطا ات شبً طبٓة أي بىسبة‬ ‫ر‬ ‫كها استقطب هجاؿ التجا ة والتسوٓؽ‬ ‫ر‬ ‫‪6 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫2011‬ ‫ع‬ ‫هىتدبا هف هجهو‬ ‫االىتدابات(‬ ‫271‬ ‫22%‬ ‫هتعاوىا.‬ ‫وقد حافظت البمداف العربٓة عمِ صدارتٍا فْ استقطاب الكفاءات التوىسٓة بىسبة‬ ‫48%‬ ‫تمٍٓا أوروبا بىسبة‬ ‫5.6%‬ ‫ع الهىتدبٓف. كها احتمت سمطىة عهاف خالؿ‬ ‫هف هجهو‬ ‫التسعة أشٍر األولِ هف السىة الحالٓة الهرتبة االولِ فْ عدد االىتدابات حٓث تـ‬ ‫اىتداب‬ ‫485‬ ‫هتعاوىا فْ السمطىة تمٍٓا السعودٓة باىتداب‬ ‫هتعاوىا ثـ االها ات العربٓة الهتحدة‬ ‫ر‬ ‫بـ422‬ ‫514‬ ‫هتعاوىا ثـ قطر‬ ‫بـ252‬ ‫عت بقٓة االىتدابات عمِ العدٓد‬ ‫هىتدب وتوز‬ ‫ى كمٓبٓا وكىدا والكوٓت وفرىسا. وهف الهىتظر أف ٓبمغ حجـ‬ ‫هف البمداف األخر‬ ‫االىتدابات الِ هوفِ سىة‬ ‫‪7 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫‪‬‬ ‫2102‬ ‫حوالْ‬ ‫0042‬ ‫هىتدب.‬ ‫وٓتعٓف التأكٓد، هف جٍة ى، أف سوؽ الشغؿ سجمت خالؿ السداسْ االوؿ هف‬ ‫أخر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫سىة 2102 بوادر إٓجابٓة هثمها ٓتبٓف ذلؾ هف خالؿ الهؤش ات التالٓة :‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بمغت ىسبة البطالة خالؿ الثالثْ الثاىْ لمسىة الحالٓة 6.71%، هسجمة بذلؾ اىخفاضا‬ ‫ّ‬ ‫ىقطة هقارىة هع الثالثْ األخٓر هف سىة 1102.‬ ‫‪‬‬ ‫ت اجع عدد العاطمٓف عف العهؿ إلِ‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تقمّصت ىسبة بطالة حاهمْ الشٍادات العمٓا‬ ‫الثالثْ االخٓر هف سىة 1102.‬ ‫7.196‬ ‫ألؼ خالؿ ٌذي الفت ة هقابؿ‬ ‫ر‬ ‫بػ7.6‬ ‫4.837‬ ‫ألؼ خالؿ‬ ‫ىقطة خالؿ الثالثْ الثاىْ لسىة‬ ‫هقارىة بىفس الفت ة هف سىة 1102 وبػ6.3 ىقطة هقارىة بالثالثْ ال ابع هف سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫89‬ ‫بػ3.1‬ ‫2102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; التشغيؿ‬ ‫ىسبة البطالة هف بٓف حاهمْ الشٍادات العمٓا‬ ‫6,33‬ ‫(%)‬ ‫2,43‬ ‫1,33‬ ‫9,62‬ ‫3,32‬ ‫ماي 1102‬ ‫ماي 0102‬ ‫نوفمبر 1102‬ ‫ماي 2102‬ ‫فٌفري 2102‬ ‫‪‬‬ ‫بمغ عدد هواطف الشغؿ الهحدثة خالؿ األشٍر الستة االولِ هف السىة الحالٓة‬ ‫‪‬‬ ‫الهستقؿ78383‬ ‫9.06‬ ‫هوطف شغؿ.‬ ‫بمغت عهمٓات التشغٓؿ الهىج ة هف طرؼ هكاتب التشغٓؿ والعهؿ‬ ‫ز‬ ‫هوفِ شٍر سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫هسجمة بذلؾ زٓادة بىسبة‬ ‫3.31%‬ ‫ألؼ‬ ‫الِ غآة‬ ‫هقارىة هع ىفس الفت ة هف السىة‬ ‫ر‬ ‫الهاضٓة. كها بمغت حصة حاهمْ الشٍادات العمٓا 5.52% هف جهمة العهمٓات الهىج ة.‬ ‫ز‬ ‫‪8 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد تسىِ تحقٓؽ ٌذي الىتائج، التْ تبقِ، عمِ أٌهٓتٍا، ىسبٓة وٌشة وتستدعْ‬ ‫ّ‬ ‫الهثاب ة والثبات عمِ ىفس الىٍج اإلصالحْ، بفضؿ تركٓز الجٍود هف أجؿ‬ ‫ر‬ ‫الهحافظة عمِ هواطف الشغؿ وهساىدة القطاعات التْ شٍدت اضط ابات وتىشٓط‬ ‫ر‬ ‫الحركة اإلقتصادٓة وذلؾ عالوة عمِ الحفاظ عمِ سالهة الهىاخ اإلجتهاعْ الذي‬ ‫تحسىت هؤش اتً خالؿ التسعة أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫السىة الهىقضٓة حٓث اىخفض عدد اإلض ابات بىسبة‬ ‫ر‬ ‫هقارىة هع ىفس الفت ة هف‬ ‫ر‬ ‫8%‬ ‫وت اجع عدد الهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫التْ شٍدت إض ابات بحوالْ 6% فٓها ت اجع عدد العهاؿ الهشاركٓف فْ اإلض ابات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بىسبة‬ ‫‪9 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫91%‬ ‫وتقمص عدد األٓاـ الضائعة بسبب اإلض ابات بىسبة 91%.‬ ‫ر‬ ‫واىطالقا هف الىتائج األولٓة لسىة‬ ‫الجٍود خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫2102‬ ‫وتدعٓها لمبوادر اإلٓجابٓة الهسجمة، ستتركز‬ ‫عمِ وضع اركاف سٓاسة تشغٓمٓة هتكاهمة هف خالؿ:‬ ‫99‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الرفع هف ىسؽ الىهو وه اجعة هىظوهة حفز االستثهار وتكثٓؼ ىسؽ إحداث الهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫واىجاز الد اسات القطاعٓة والجٍوٓة الستكشاؼ الهجاالت الواعدة والعهؿ عمِ هزٓد‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫استقطاب االستثهار وذلؾ إلِ جاىب تعزٓز دور ٌٓاكؿ الهساىدة واله افقة ال سٓها عمِ‬ ‫ر‬ ‫الهستوى الجٍوي.‬ ‫‪‬‬ ‫دفع االستثهار العهوهْ والخاص فْ اتجاي استغالؿ هكاهف االستثهار والتشغٓؿ فْ الجٍات‬ ‫وقابمٓة تحوٓؿ ذلؾ الِ فرص تشغٓؿ الئؽ واحداث أكبر عدد ههكف هف هواطف الشغؿ‬ ‫‪‬‬ ‫والحد هف البطالة وهف عدد الهسرحٓف عف العهؿ والسعْ إلِ تٓسٓر إعادة إدهاجٍـ.‬ ‫ّ‬ ‫العهؿ عمِ التروٓج لتوىس كوجٍة ههٓ ة لألىشطة ذات القٓهة الهضافة العالٓة عمِ غ ار‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫ع فْ ه اجعة شاهمة لهىظوهة العالقات الشغمٓة وتوسٓعٍا لتشهؿ الهىتفعٓف بب اهج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓؿ دور الجٍة فْ عهمٓة التىهٓة هف خالؿ دعـ االستثهار فْ الجٍات وتعزٓز‬ ‫أىشطة الخدهات ج بمد الهىشأ.‬ ‫خار‬ ‫التشجٓع عمِ التشغٓؿ.‬ ‫صالحٓاتٍا فْ الىٍوض بالتشغٓؿ واالستغالؿ األهثؿ لمب اهج وألٓات اىطالقا هف حاجٓاتٍا‬ ‫ر‬ ‫وخصوصٓاتٍا.‬ ‫‪11 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫دعها كبٓر لهجٍود اكساب السٓاسة الىشٓطة لمتشغٓؿ الهزٓد‬ ‫ا‬ ‫هف الفاعمٓة والهردودٓة هف جٍة ووضع االسس االولِ لهىٍجٓة شفافة لهعالجة‬ ‫طمبات الشغؿ عبر االلٓات الهتوف ة، هف جٍة ى. وفْ ٌذا الهجاؿ، سٓتـ العهؿ‬ ‫أخر‬ ‫ر‬ ‫بالخصوص عمِ :‬ ‫‪‬‬ ‫ع فْ تطبٓؽ اإلطار الترتٓبْ الهىظـ لب اهج الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ فْ اتجاي‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫‪‬‬ ‫إضفاء الهزٓد هف الىجاعة والهردودٓة عمِ تدخالت آلٓات الهعالجة الىشٓطة لمتشغٓؿ لتشهؿ‬ ‫إضفاء أكثر ىجاعة وشفافٓة عمِ تدخالتً.‬ ‫هختمؼ ش ائح طالبْ الشغؿ وخاصة هىٍـ الذٓف ٓالقوف صعوبات لالىدهاج فْ الحٓاة‬ ‫ر‬ ‫الهٍىٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫إعطاء بعد است اتٓجْ لتحسٓف تشغٓمٓة طالبْ الشغؿ بفضؿ تفعٓؿ صؾ تحسٓف التشغٓمٓة‬ ‫ر‬ ‫واعطاء دفع جدٓد له افقة طالبْ الشغؿ هف خالؿ اعتهاد هىٍجٓة هتكاهمة تضهف االعتهاد‬ ‫ر‬ ‫ع الهٍىْ لطالب الشغؿ‬ ‫عمِ قواعد وهرجعٓات واقعٓة كهٓ اف الكفاءات وبمو ة الهشرو‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫وتحسٓسً بهسؤولٓتً فْ ٌذ الصدد.‬ ‫001‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الثاني ; التشغيؿ‬ ‫ع فْ تىفٓذ برىاهج ىهوذجْ لدعـ التشغٓؿ بالىسبة لبعض الفئات والجٍات والقطاعات‬ ‫الشرو‬ ‫هع العهؿ عمِ ضهاف تقٓٓـ اث ي قبؿ تعهٓهً، وٌو ها هف شأىً أف ٓحكـ أسس التصرؼ‬ ‫ر‬ ‫الرشٓد فْ ب اهج السٓاسة الىشٓطة لمتشغٓؿ.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫إستحثاث ىسؽ تىفٓذ "برىاهج التشجٓع عمِ العهؿ" وذلؾ هف خالؿ الرفع هف كفاءات‬ ‫‪‬‬ ‫إحداث برىاهج الش اكة هع الجٍات لمىٍوض بالتشغٓؿ لدعـ الهباد ات الجٍوٓة والهحمٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهىتفعٓف واالستجابة لهتطمبات سوؽ الشغؿ.‬ ‫لمىٍوض بالتشغٓؿ فْ اطار تشاركْ ستكرسً لجىة قٓادة جٍوٓة ستحدث عمِ هستوى كؿ‬ ‫الٓة لتحدٓد اولوٓات التدخؿ والفئات الهستٍدفة.‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫تأٌٓؿ جٍاز التكوٓف الهٍىْ بها ٓهكف هف إرساء هىظوهة هتطو ة ترتكز أساسا عمِ تطوٓر‬ ‫ر‬ ‫ىوعٓة وأىهاط التكوٓف وربطٍا بحاجٓات قطاع اإلىتاج وذلؾ اعتبار لمعالقة الهتٓىة بٓف‬ ‫ا‬ ‫التكوٓف والتشغٓؿ. كها سٓتواصؿ العهؿ عمِ الرفع هف طاقة إستٓعاب الجٍاز الوطىْ‬ ‫لمتكوٓف الهٍىْ ودعـ التكوٓف الهستهر بإعتبار دو ي فْ تحسٓف اإلىتاج وفْ تهكٓف العهاؿ‬ ‫ر‬ ‫هف هواكبة التطو ات التكىولوجٓة الحدٓثة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫دعـ العهؿ الهستقؿ والتهوٓؿ الصغٓروالتشغٓؿ الذاتْ والترفٓع فْ ىسؽ إحداث الهؤسسات‬ ‫الجدٓدة والهجددة لقدرتٍا عمِ خمؽ هواطف الشغؿ واستقطاب خرٓجْ التعمٓـ العالْ وذلؾ‬ ‫ّ‬ ‫خ فْ 61 أكتوبر 2102 الذي ٓىقح األهر عدد‬ ‫بتفعٓؿ الفصؿ 02 هف األهر عدد 9632 الهؤر‬ ‫943‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫9‬ ‫ي‬ ‫فٓفر‬ ‫9002‬ ‫والهتعمؽ بضبط ب اهج الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ وشروط‬ ‫ر‬ ‫وصٓغ االىتفاع بٍا والذي بهقتضاي سٓقوـ الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ بإسىاد هىح بعىواف‬ ‫ى بهختمؼ قطاعات الىشاط االقتصادي، بها فْ ذلؾ التهوٓؿ‬ ‫تهوٓؿ إحداث هؤسسات صغر‬ ‫ٌا خهسة آالؼ (0005) دٓىار عمِ أقصِ تقدٓر بعىواف‬ ‫الذاتْ، عمِ أف ال ٓتجاوز هقدار‬ ‫كؿ باعث. وفْ ٌذا الهجاؿ سٓتـ تخصٓص‬ ‫002‬ ‫همٓوف دٓىار أي أكثر هف ثمث‬ ‫االعتهادات ضهف تدخالت الصىدوؽ الوطىْ لمتشغٓؿ لدعـ التهوٓؿ الصغٓر خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫سٓتـ توزٓعٍا عمِ هختمؼ ال الٓات باعتهاد هؤش ات حوؿ عدد السكاف والسكاف‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫الىشٓطٓف والسكاف الهشتغمٓف والعاطمٓف وعدد الهؤسسات االقتصادٓة وذلؾ بٍدؼ إعطاء‬ ‫األولوٓة لمجٍات األقؿ ىهوا.‬ ‫‪‬‬ ‫تقرٓب خدهات وهصالح التشغٓؿ هف طالبٍٓا بتوسٓع شبكة هكاتب التشغٓؿ وهكاتب تشغٓؿ‬ ‫اإلطا ات وهواصمة تىفٓذ برىاهج تعهٓـ إحداث فضاءات الهباد ة بكؿ ال الٓات.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫101‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ج ال سٓها بالبمداف الهغاربٓة والخمٓجٓة واإلفرٓقٓة‬ ‫إحداث برىاهج خاص بالتشغٓؿ بالخار‬ ‫ج الهرخص لٍا عمِ استكشاؼ عروض الشغؿ‬ ‫لتحفٓز الهكاتب الخاصة لمتوظٓؼ بالخار‬ ‫ج والعهؿ عمِ تمبٓتٍا عف طرٓؽ الكفاءات التوىسٓة.‬ ‫بالخار‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓؿ االتفاقٓات الهبرهة فْ هجاؿ الٍج ة الهىظهة ووضع خطة ىاجعة وأكثر فاعمٓة‬ ‫ر‬ ‫لمتوظٓؼ األهثؿ لفرص التشغٓؿ الهتوف ة باألسواؽ الخارجٓة هف خالؿ تعزٓز دور‬ ‫ر‬ ‫القىصمٓات والتهثٓمٓات التوىسٓة فْ ٌذا الهجاؿ وربط عالقات هع الهىظهات الهٍىٓة ببمداف‬ ‫القبوؿ إلِ جاىب توثٓؽ التعاوف هع الهكاتب العالهٓة الهختصة ودعـ الحضور فْ‬ ‫ج لمتعرٓؼ بالكفاءات التوىسٓة.‬ ‫التظاٌ ات والىدوات الدولٓة بالخار‬ ‫ر‬ ‫‪11 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫واعتبار لألٌهٓة البالغة التْ ستحظِ بٍا هىظوهتا الهتابعة والتقٓٓـ، وضهاىا لقٓادة‬ ‫ا‬ ‫هثمِ لمسٓاسة الوطىٓة لمتشغٓؿ، تجهع بٓف الفعالٓة والشفافٓة والهردودٓة، سٓتـ العهؿ‬ ‫طٓمة سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تفعٓؿ الٓات الهرصد الوطىْ لمتشغٓؿ والهٍا ات هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫العهؿ عمِ :‬ ‫‪‬‬ ‫هتابعة الوافدٓف الجدد عمِ سوؽ الشغؿ هف خالؿ إىجاز د استٓف لهتابعة إدهاج خرٓجْ‬ ‫ر‬ ‫التكوٓف الهٍىْ والتعمٓـ العالْ فْ سوؽ الشغؿ ستهكىاف هف اإلطالع عمِ الهسار الهٍىْ‬ ‫لكؿ خرٓج وعمِ وضعٓتً فْ سوؽ الشغؿ خالؿ الهسح، واب از االختصاصات والشٍادات‬ ‫ر‬ ‫الهطموبة هف قبؿ الهؤسسات االقتصادٓة، هع تبٓف االختصاصات والشٍادات التْ تالقْ‬ ‫صعوبات لإلدهاج فْ سوؽ الشغؿ.‬ ‫‪‬‬ ‫إىجاز د اسات قطاعٓة هف خالؿ هسوحات لدى الهؤسسات تشهؿ العدٓد هف القطاعات‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫القٓاـ بالد اسات الهتعمقة بتقٓٓـ ب اهج التكوٓف الهٍىْ والتشغٓؿ، عمِ غ ار هتابعة وتقٓٓـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ذات الطاقة التشغٓمٓة الهرتفعة.‬ ‫برىاهج صؾ التكوٓف، وهتابعة الهىتفعٓف بالبرىاهج الخاص بتطوٓر خدهات الهحاسبة لفائدة‬ ‫الهؤسسات األجىبٓة...‬ ‫‪‬‬ ‫إرساء قاعدة هعطٓات خاصة بهؤش ات سوؽ الشغؿ. حٓث سٓتـ العهؿ عمِ إتهاـ وضع‬ ‫ر‬ ‫قاعدة هعطٓات خاصة بهؤش ات سوؽ الشغؿ. وسٓتـ تزوٓد ٌذي القاعدة بهعطٓات هف‬ ‫ر‬ ‫هختمؼ الٍٓاكؿ الهعىٓة بالتشغٓؿ عمِ غ ار الهعٍد الوطىْ لإلحصاء والوكالة الوطىٓة‬ ‫ر‬ ‫لمتشغٓؿ والعهؿ الهستقؿ والصىادٓؽ االجتهاعٓة...‬ ‫201‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الثاني ; التشغيؿ‬ ‫استش اؼ الهستجدات التْ قد تطر عمِ سوؽ الشغؿ دولٓا ووطىٓا وجٍوٓا هف خالؿ وضع‬ ‫أ‬ ‫ر‬ ‫اسس هىظوهة هتكاهمة لمٓقظة واالستش اؼ.‬ ‫ر‬ ‫‪12 2 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ الجهمة، واعتبار لهقتضٓات الفت ة القادهة واعتهادا عمِ ىسب الىهو الهرتقبة‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫لسىة‬ ‫3102‬ ‫باإلضافة إلِ تفعٓؿ ألٓات الجدٓدة وب اهج السٓاسة الىشٓطة لمتشغٓؿ‬ ‫ر‬ ‫واإلج اءات االستثىائٓة إلحداث هواطف شغؿ إضافٓة، فإىً هف الهىتظر أف تبمغ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫إحداثات الشغؿ 09 ألؼ هوطف شغؿ جدٓد خالؿ السىة الهقبمة.‬ ‫301‬
  • ‫‪ 3.II‬البػاب الثالث‬ ‫إرساء االقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫‪1 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫أدت األزهات الهتتالٓة التْ شٍدٌا العالـ فْ السىوات الهاضٓة الِ بروز أزهة ثىائٓة‬ ‫ّ‬ ‫األبعاد فْ األدوار الهوكولة لمدولة والسوؽ. فالدولة واف استعادت ٌا التعدٓمْ‬ ‫دور‬ ‫ي فْ ضوء االثار االجتهاعٓة الوخٓهة لمسوؽ فاف حجهٍا وقدرتٍا تبقِ‬ ‫الضرور‬ ‫ّ‬ ‫هحدودة الفاعمٓة بالىظر الِ ت آد ّع حاجٓات الهجتهع. أها دور السوؽ والقائـ‬ ‫ز وتىو‬ ‫ّ‬ ‫عمِ هبدأ االستغالؿ األهثؿ لمهوارد الهتاحة والىجاعة واالىتاجٓة فاىً ال ٓؤدي‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫بالضرو ة ال ٓضهف التوزٓع العادؿ لمثروة بؿ اف قواعد السوؽ الجاهحة ٓهكف أف‬ ‫ر و‬ ‫ّ‬ ‫تكوف لٍا اثارجد سمبٓة عمِ الهستوٓات االجتهاعٓة والبشرٓة والبٓئٓة.‬ ‫ّ‬ ‫‪2 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ثهة، فاف عجز الدولة والسوؽ فسحا الهجاؿ لوضع تعرٓؼ جدٓد لمتىهٓة ٓستفٓد‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هف دروس الهاضْ، وٓثهف دور هؤسسات الهجتهع الهدىْ هف جهعٓات وتعاضدٓات‬ ‫ّ‬ ‫وتعاوىٓات، وٍٓتـ ٌذا الهىظور الجدٓد بالهشاركة االجتهاعٓة فْ التىهٓة واالستفادة‬ ‫ّ‬ ‫هف ىتائجٍا وٓعتبر بذلؾ هكهال ألدوار السوؽ والدولة فْ خمؽ الثروة وتوفٓر هواطف‬ ‫ّ‬ ‫الشغؿ وتحسٓف ظروؼ العٓش خاصة لمفئات األقؿ ح ّا.‬ ‫ّ ظ‬ ‫‪3 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٓعتبر االقتصاد االجتهاعْ قطاعا اقتصادٓا قائها بذاتً ٓعهؿ داخؿ السوؽ وفقا‬ ‫لهبادئً الخاصة وٌو ىظاـ خاص ج فًٓ اإلىساف كأولوٓة وٓفضؿ عمِ أس الهاؿ‬ ‫ر‬ ‫ٓدر‬ ‫وٓعىِ بتطبٓؽ هبادئ التضاهف والهسؤولٓة االجتهاعٓة وبالدفاع عىٍا. وٓشهؿ‬ ‫االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ كؿ األىشطة فْ الهجاؿ االقتصادي واالجتهاعْ‬ ‫والتْ ال ترهْ إلِ الربح بؿ لتقدٓـ خدهات عمِ غ ار عآة االجتهاعٓة والصحٓة‬ ‫ر الر‬ ‫ٌا لهىخرطٍٓا والهىتفعٓف بب اهجٍا وهشارٓعٍا. تؤهف ٌذي األىشطة‬ ‫ر‬ ‫واالقتصادٓة وغٓر‬ ‫هف قبؿ ٌٓاكؿ وهؤسسات حكوهٓة وغٓر حكوهٓة.‬ ‫‪4 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓستٍدؼ االقتصاد االجتهاعْ الهصمحة العاهة وٓسعِ لتحقٓؽ فوائد اجتهاعٓة، كها‬ ‫ال تقبؿ الههتمكات الهكوىة فْ ٌذا الىظاـ التقسٓـ ال التجزئة. وتتهٓز طرٓقة اتخاذ‬ ‫و‬ ‫501‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الق ار صمب ٌذا الىظاـ بكوىٍا تستجٓب لهقتضٓات الدٓهق اطٓة والتشاركٓة فْ أخذ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الق ار وحرٓة االىخ اط واالىسحاب بالىسبة لمهىخرطٓف. ٌذا وٓشتهؿ االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫االجتهاعْ عمِ اهتدادٓف: قطاعْ وت ابْ. كها ٓقوـ عمِ الهباد ة الخاصة وعمِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٌا تىتخب‬ ‫التصرؼ الذاتْ والدٓهق اطْ لمهجهوعة القائهة عمِ الٍٓكؿ والتْ ٌْ بدور‬ ‫ر‬ ‫ي بً‬ ‫دٓهق اطٓا وفقا لمتشرٓع الجار‬ ‫ر‬ ‫‪5 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫العهؿ.‬ ‫كها ٓتهٓز االقتصاد االجتهاعْ بكوىً ىظاها اقتصادٓا واسعا ٓشهؿ العدٓد هف‬ ‫الفعالٓات والهشارٓع التشاركٓة كالجهعٓات والهؤسسات وصىادٓؽ التضاهف‬ ‫ّ‬ ‫والتعاوىٓات، هها جعؿ البعض ٓطمقوف عمًٓ “الىظاـ الثالث” لكؿ هف ال أسهالٓة‬ ‫ر‬ ‫واالشت اكٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪6 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا اإلطار، ظٍرت فك ة االقتصاد التضاهىْ فْ فرىسا وفْ بعض دوؿ أهرٓكا‬ ‫ر‬ ‫الالتٓىٓة خالؿ القرف العشرٓف حٓث ارتبطت بهعالجة الحاجٓات االجتهاعٓة وهحاربة‬ ‫اإلقصاء‬ ‫‪7 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫االجتهاعْ.‬ ‫وبصفة عاهة، ترتكز هقاربة تجربة الدوؿ الشبٍٓة عمِ هحاربة الفقر والٍشاشة‬ ‫واإلقصاء االجتهاعْ وخمؽ هىاخ ٓشجع عمِ تىهٓة هباد ات االقتصاد االجتهاعْ‬ ‫ر‬ ‫والتضاهىْ وتعزٓز وتىظٓـ الفاعمٓف فًٓ عمِ شتِ الهستوٓات، بدءا هف هصاحبة‬ ‫ع إلِ التكوٓف ثـ إلِ الدعـ، وأٓضا هع تثهٓف الهىتجات والخدهات والهساعدة‬ ‫الهشرو‬ ‫عمِ خمؽ فرص أفضؿ لمتسوٓؽ والتروٓج.‬ ‫‪8 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ج التضاهىْ والرفع‬ ‫كها تستىد التوجٍات والتجارب العالهٓة عمِ تثهٓف واىعاش الهىتو‬ ‫ج التضاهىْ هف خالؿ‬ ‫هف جودتً وجاذبٓة، وفتح قىوات تسوٓقٓة جدٓدة أهاـ الهىتو‬ ‫تىظٓـ أسواؽ وهعارض هحمٓة ووطىٓة، وتحسٓف حوكهة تدبٓر هؤسسات االقتصاد‬ ‫االجتهاعْ والتضاهىْ، وهالئهة الهىظوهة القاىوىٓة وتأٌٓؿ اإلطار الهؤسساتْ‬ ‫وتسٍٓؿ حصوؿ هؤسسات القطاع عمِ التهوٓؿ، ٌذا باإلضافة إلِ وضع آلٓات‬ ‫لمتتبع والتقٓٓـ وتشجٓع البحث العمهْ فْ هٓداف االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ‬ ‫وجعمً أىهوذجا واعدا لمعهؿ التشاركْ بٓف الحكوهة والجٍات.‬ ‫‪9 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫لقد أثبتت العدٓد هف الد اسات التْ أج اٌا برىاهج األهـ الهتحدة لمتىهٓة أف هساٌهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الىسٓج الجهعٓاتْ والهجتهع الهدىْ عهوها فْ الىاتج الوطىْ تتر ح بٓف ثهاىٓة‬ ‫او‬ ‫وأربعة عشر بالهائة (هف‬ ‫8%‬ ‫إلِ 41%) بالىسبة إلِ ثالثة عشر(31) بمدا هصىعا‬ ‫601‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثالث ; ارساء االقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫هىظوٓا صمب هىظهة التعاوف والتىهٓة اإلقتصادٓة(‪ )OCDE‬هقابؿ ىسبة ال تفوت فْ‬ ‫أحسف األحواؿ ثالثة بالهائة‬ ‫‪11 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫(3%)‬ ‫بالىسبة لمبمداف األقؿ ىهوا.‬ ‫كها ٓساٌـ االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ فْ إحداث عدد ٌاـ هف هواطف الشغؿ‬ ‫وٓتهٓز بقد ة تشغٓمٓة عالٓة وذلؾ حسب التجارب الهقارىة حٓث هكف ٌذا القطاع هف‬ ‫ر‬ ‫توفٓر فرص عهؿ بمغت‬ ‫64.2‬ ‫همٓوف هوطف شغؿ فْ ألهاىٓا، وتمٍٓا فرىسا‬ ‫همٓوف هوطف شغؿ ثـ إٓطالٓا ب32.2 همٓوف هوطف شغؿ. كها ٓساٌـ بىسبة‬ ‫بػ23.2‬ ‫01%‬ ‫الىاتج الهحمْ بفرىسا عمِ سبٓؿ الهثاؿ.‬ ‫ألمانيا‬ ‫البمد‬ ‫الىسبة هف جهمة هواطف الشغؿ (%)‬ ‫‪11 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫23.2‬ ‫32.2‬ ‫46.1‬ ‫52.1‬ ‫4.6‬ ‫االقتصاد االجتهاعْ (همٓوف)‬ ‫اسبانيا‬ ‫64.2‬ ‫عدد هواطف الشغؿ الهحدثة عف طرٓؽ‬ ‫فرنسا‬ ‫إيطاليا‬ ‫ـ7المتحدة‬ ‫9‬ ‫7.9‬ ‫6.5‬ ‫هف‬ ‫7.6‬ ‫كها ٓتهتع االقتصاد االجتهاعْ بهكاىة "قطب الهىفعة االجتهاعٓة" فْ الهجتهع‬ ‫األوروبْ بٓف القطاع العهوهْ والخاص، إذ توفر التعاضدٓات هواطف شغؿ تىاٌز‬ ‫3.6‬ ‫همٓوف شخص وتعد‬ ‫341‬ ‫همٓوف عضو فْ االتحاد األوروبْ هها ٓهثؿ‬ ‫الىاتج. حٓث تغطْ تعاوىٓات الصحة والحهآة االجتهاعٓة أكثر هف‬ ‫وتهثؿ تعاوىٓات التأهٓف‬ ‫هف‬ ‫‪II‬‬ ‫3-‬ ‫- ‪i‬‬ ‫‪12 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫5‬ ‫7.32%‬ ‫021‬ ‫4%‬ ‫هف‬ ‫همٓوف ٓورو‬ ‫هف سوؽ التأهٓف. كها ٓضـ االتحاد األوروبْ أكثر‬ ‫ع لمعهؿ بىظاـ كاهؿ الوقت.‬ ‫هالٓٓف هتطو‬ ‫واقع االقتصاد االجتماعي والتضامني التونسي‬ ‫ٓعد ىسٓج االقتصاد االجتهاعْ فْ توىس‬ ‫ّ‬ ‫فْ هٓادٓف التوعٓة والتوجًٓ واإلرشاد اجتهاعْ والتعٍد باألشخاص ذوي االحتٓاجات‬ ‫50731‬ ‫جهعٓة والتْ ج أىشطتٍا عهوها‬ ‫تىدر‬ ‫ى وكذلؾ توفٓر اإلٓواء‬ ‫الخصوصٓة (الهعوقٓف، الهىحرفٓف...) واسىاد القروض الصغر‬ ‫والتربٓة الهختصة وتشغٓؿ العاطمٓف وخاصة الهتطوعٓف.‬ ‫‪13 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓضـ‬ ‫العهوهْ‬ ‫14‬ ‫و11‬ ‫تعاوىٓة‬ ‫71‬ ‫هىٍا تعهؿ فْ القطاع العهوهْ،‬ ‫31‬ ‫فْ القطاع شبً‬ ‫فْ القطاع الخاص، و ج ىشاطٍا فْ هٓادٓف هصارٓؼ العالج،‬ ‫ٓىدر‬ ‫الخدهات االجتهاعٓة (هىح زواج، هىح الدة، هىح ختاف..) وهىح اإلحالة عمِ‬ ‫و‬ ‫701‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ى وهىح الوفاة باإلضافة إلِ تىشٓط السٓاحة‬ ‫التقاعد وكذلؾ السمفة أو القروض الصغر‬ ‫الداخمٓة (تىظٓـ الرحالت والتعاقد هع الهطاعـ والىزؿ) وتشغٓؿ العاطمٓف وخاصة‬ ‫الهتطوعٓف.‬ ‫‪14 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫أها بخصوص التعاضدٓات، فقد بمغ عددٌا‬ ‫571‬ ‫تعاضدٓة ج ىشاطٍا فْ إطار‬ ‫ٓىدر‬ ‫تزوٓد الفالحٓف بالهستمزهات الفالحٓة، وتوفٓر اإلحاطة الفىٓة، واىتاج وتحوٓؿ وتروٓج‬ ‫الهىتجات الفالحٓة، وجهع وتروٓج الحمٓب، وتوفٓر اإلحاطة البٓطرٓة وتروٓج الخضر‬ ‫والغالؿ واألسهاؾ بأسواؽ الجهمة وتشغٓؿ العاطمٓف وخاصة الهتطوعٓف.‬ ‫هكوىات االقتصاد االجتهاعْ فْ توىس‬ ‫14‬ ‫571‬ ‫الجمعٌات‬ ‫التعاضدٌات‬ ‫التعاونٌات‬ ‫50731‬ ‫‪15 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تجدر اإلشا ة إلِ أف هساٌهة الدولة فْ تهوٓؿ االقتصاد التكافمْ قدرت‬ ‫ر‬ ‫بػ‬ ‫3.04921‬ ‫ألؼ دٓىار لجهمة الىاشطٓف فْ العهؿ الجهعٓاتْ. حٓث حظٓت هجهوعة‬ ‫ٌا بالىصٓب األوفر هف الهىح الهقدهة هف‬ ‫الجهعٓات الرٓاضٓة والثقافٓة والعمهٓة وغٓر‬ ‫طرؼ الدولة (7.46%)، بٓىها تحصمت هىٍا الودادٓات عمِ‬ ‫5.61%‬ ‫بعىواف سىة 2102.‬ ‫801‬ ‫4.81%‬ ‫والتعاوىٓات عمِ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثالث ; ارساء االقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫توزٓع الهىح بعىواف هٓ اىٓة الدولة لسىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫%2,74‬ ‫%4,81‬ ‫%5,61‬ ‫%2,41‬ ‫%2‬ ‫الودادٌات‬ ‫‪16 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫الجمعٌات‬ ‫%3,1‬ ‫الجمعٌات الرٌاضٌة الجمعٌات الثقافٌة‬ ‫الجمعٌات العلمٌة‬ ‫التعاونٌات‬ ‫وهف شأف الوضعٓة الحالٓة التْ تهر بٍا البالد أف تساٌﻢ فْ ﺍىتشاﺭ هﻜىىاﺕ‬ ‫ّ‬ ‫ﺍالقتصاﺩ ﺍالجتهاعْ َتىىعً َتبٓه ﺫلل هه خالؿ كثﺮﺓ ﺍلجهعٓاﺕ َﺍلتعاضذٓاﺕ‬ ‫َﺍلتعاَىٓاﺕ َغٓﺮٌا، وتشكو فْ الهقابؿ هف ﺍىعذﺍن ﺍلتىسٓﻖ َﺍلعهو ﺍلهشتﺮﻙ بٓه‬ ‫هﻜىىاﺕ هختمﻒ ﺍلٍٓاكو، وعذن ﺍستغالؿ ﺩَﺭ هﻜىىاﺕ ﺍالقتصاﺩ ﺍالجتهاعْ فْ‬ ‫تحسٓه ﺍلىضعٓة ﺍالقتصاﺩٓة لمفﺮﺩ َﺍلهجهىعة. كها ٓالحظ َجىﺩ صعىباﺕ ﺭﺍجعة‬ ‫ﺍلِ ضعﻒ ﺍلذّعﻢ ﺍلعالهْ َﺍلىﻃىْ لهﻜىىاﺕ ﺍالقتصاﺩ ﺍالجتهاعْ َﺍلتْ تﺮجع‬ ‫ّ‬ ‫ﺍلِ ﺍعتباﺭﺍﺕ بسٓكولوجٓة تخص ﺍلعالقة بٓه ﺍلهجتهع ﺍلهذىْ َهختمﻒ ﺍلٍٓاكو‬ ‫َﺃخﺮُ تىﻈٓهٓة هﺮتبﻄة بضعﻒ ﺍلﻄﺮﻕ ﺍلخاصة بالتسٓٓﺮ ﺍلعهمْ خاصة فٓها‬ ‫ٓتعّﻖ بالتعاضذٓاﺕ‬ ‫م‬ ‫‪17 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ﺍلفالحٓة.‬ ‫و بالتو ي، لقد تـ إفساح الهجاؿ لهشاركة الجهعٓات فْ الىٍوض باالقتصاد‬ ‫از‬ ‫االجتهاعْ والتضاهىْ وٓتجمِ ذلؾ هف خالؿ العهؿ عمِ ه اجعة اإلطار القاىوىْ‬ ‫ر‬ ‫لهواكبة التح الت التِ ٓشٍدٌا العهؿ الجهعٓاتْ ودعـ اهكاىٓاتٍا الهادٓة والبشرٓة‬ ‫و‬ ‫وتىشٓط ٌا بفتح الهجاؿ اهاهٍا الب اـ عقود تعاوف وش اكة هع الجهاعات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫دور‬ ‫الهحمٓة.‬ ‫وهف الهىتظر أف تشٍد توىس قرٓبا وضع اطار تشرٓعْ جدٓد ٓىظـ العهؿ التطوعْ‬ ‫وٓحقؽ هشاركة أوسع لمشباب والهختصٓف وٓفتح آفاقا أهاـ الهتقاعدٓف لمعهؿ فِ‬ ‫الهجاؿ االجتهاعْ.‬ ‫901‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫اإلطار القانوني المنظـ لمقطاع‬ ‫1 الجمعيات‬ ‫تتعػػدد الٍٓاكػػؿ التعاوىٓػػة فػػْ الهجتهػػع التوىسػػْ وٓرجػػع تػػارٓخ العهػػؿ التعػػاوىْ إلػػِ عٍػػد البآػػات‬ ‫وخاصة ىظاـ األوقاؼ واألحباس وتشػٓر الدرسػات أف القػاىوف عػدد‬ ‫ا‬ ‫7‬ ‫ىػػوفهبر‬ ‫9591‬ ‫451‬ ‫لسػىة‬ ‫9591‬ ‫اله خ فػْ‬ ‫ػؤر‬ ‫والهتعمػػؽ بالجهعٓػػات ٌوالقػػاىوف الرئٓسػػْ والشػػاهؿ إال اىػػً البػػد هػػف التأكٓػػد عمػػِ‬ ‫وجػػود تش ػرٓعات سػػابقة الحقػػة تتعمػػؽ بالجهعٓػػات والعهػػؿ التعػػاوىْ والهشػػترؾ، ىػػذكر هىٍػػااألهر‬ ‫و‬ ‫الهػ ػ خ فػ ػػْ‬ ‫ػؤر‬ ‫9‬ ‫هحػ ػػرـ‬ ‫6391) والقاىوف عدد‬ ‫6031(51‬ ‫52-29‬ ‫لقد عرؼ القاىوف عدد‬ ‫وبالقاىوف األساسْ عدد‬ ‫دٓسػ ػػهبر 8881) واألهػ ػػر الهػ ػ خ فػ ػػْ‬ ‫ػؤر‬ ‫لسىة‬ ‫451‬ ‫52‬ ‫2991‬ ‫لسىة‬ ‫وهرسوـ سبتهبر 1102.‬ ‫9591‬ ‫81‬ ‫جهػ ػػادي األوؿ(6 اوت‬ ‫الذي ىقح بالقاىوف األساسْ عدد‬ ‫09‬ ‫لسىة‬ ‫8891‬ ‫ٌا االتفاقٓة التْ ٓحصؿ بهقتضاٌا‬ ‫لسىة 2991، الجهعٓة باعتبار‬ ‫بٓف شخصٓف أوأكثر جهع هعموهاتٍـ أوىشاطٍـ بصفة دائهة ولغآات دوف الغآات الهادٓة ال‬ ‫و‬ ‫ٓرهْ إلِ تقاسـ األرباح.‬ ‫ٓتض ػػهف دلٓ ػػؿ الجهعٓ ػػات االجتهاعٓ ػػة ال ػػذي أعدت ػػً وز ة الش ػػؤوف االجتهاعٓ ػػة جهعٓ ػػات عآ ػػة‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫الهسىٓف، جهعٓات عآة الهعوقٓف، الجهعٓات التْ تعىِ باألس ة، جهعٓات الطفولػة، الجهعٓػات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التىهوٓة، والجهعٓات الصحٓة والوقائٓة.‬ ‫أها الهرسوـ الجدٓد حوؿ الجهعٓات و خ فْ سبتهبر‬ ‫الهؤر‬ ‫ثو ة‬ ‫ر‬ ‫41‬ ‫1102‬ ‫والذي جاء فْ إطار تأثٓ ات‬ ‫ر‬ ‫جاىفْ، وهف أبرز هضاهٓف ٌذا الهرسوـ سٍولة وبساطة عهمٓة بعث الجهعٓات، إذ‬ ‫أصبح بإهكاف كؿ ال اغبٓف فْ بعث جهعٓة التقدـ إلِ الكاتب العاـ لمحكوهة بهمؼ بسٓط فْ‬ ‫ر‬ ‫تركٓبتً وبهجرد اإلعالـ تباشر الجهعٓة عهمٍا. كها أكد عمِ إهكاىٓة األطفاؿ(بهقتضِ هجمة‬ ‫حهآة الطفؿ) البالغٓف هف العهر ستة عش ة اعتالي ٌرـ الجهعٓة (الرئٓس) والبالغٓف هف العهر‬ ‫ر‬ ‫ثالثة عشر الترشح لعضوٓة الجهعٓة.‬ ‫2 التعاونيات‬ ‫تشٓر بعض التقارٓر إلِ وجود تعاوىٓات خالؿ فت ة االستعهار هثؿ "تعاوىٓة الوكالة القوهٓة‬ ‫ر‬ ‫لمتبغ" سىة‬ ‫4091‬ ‫وتعاوىٓة "التضاهف" ألٓتاـ أعواف التعمٓـ.‬ ‫وتجدر اإلشا ة أف قطاع التعاوىٓات ٓىشط فْ إطار قاىوىْ ٓعود إلِ سىة‬ ‫ر‬ ‫011‬ ‫4591‬ ‫وهف أٌـ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫خ فْ‬ ‫التشرٓعات ىذكر األهر الهؤر‬ ‫الباب الثالث ; ارساء االقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫ي‬ ‫فٓفر‬ ‫81‬ ‫4591‬ ‫والق ار الهشترؾ لكتابات الدولة لمتخطٓط‬ ‫ر‬ ‫خ فْ‬ ‫والهالٓة والصحة العهوهٓة والشؤوف االجتهاعٓة الهؤر‬ ‫خ فْ‬ ‫الهالٓة والشؤوف االجتهاعٓة الهؤر‬ ‫71‬ ‫وٓعرؼ الفصؿ األوؿ هف األهر عدد‬ ‫81‬ ‫62‬ ‫هاي‬ ‫1691‬ ‫والهىقح بقر ي وز ي‬ ‫ار ٓر‬ ‫سبتهبر 4891.‬ ‫ي‬ ‫فٓفر‬ ‫4591‬ ‫الشركات التعاوىٓة بكوىٍا هجاهع تقوـ‬ ‫بواسطة اشت اكات الهىخرطٓف بأعهاؿ لفائدة ٌ الء أولفائدة عائالتٍـ فْ هجاؿ الحٓطة‬ ‫ؤ‬ ‫ر‬ ‫والتضاهف واإلغاثة بٍدؼ تأهٓىٍـ ضد األخطار الهرتبطة بحٓاة اإلىساف: الهرض، األهوهة،‬ ‫الشٓخوخة، الحوادث، العجز، الوفاة...‬ ‫3 التعاضديات‬ ‫تعتبر الوحدات التعاضدٓة لإلىتاج الفالحْ وحدات إىتاجٓة تستغؿ األ اضْ الدولٓة الفالحٓة‬ ‫ر‬ ‫وٌْ خاصٓة أساسٓة هقارىة بالعدٓد هف التعاوىٓات اإلىتاجٓة بالعدٓد هف بمداف العالـ. وتخضع‬ ‫ٌذي الوحدات اإلىتاجٓة إلِ القاىوف عدد‬ ‫91‬ ‫جاىفْ‬ ‫7691‬ ‫82‬ ‫لسىة‬ ‫4891‬ ‫والقاىوف عدد4 لسىة‬ ‫7691‬ ‫والهتعمؽ بالقاىوف األساسْ العاـ لمتعاضد.‬ ‫لقد ىص الفصؿ السادس هف القاىوف عدد‬ ‫82‬ ‫لسىة‬ ‫4891‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫عمِ ها ٓمْ:" الوحدات التعاضدٓة‬ ‫لإلىتاج الفالحْ صاحبة حؽ االىتفاع فْ األ اضْ الدولٓة ٌْ شركات ذات أس هاؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وهشتركٓف قابمٓف لمتغٓٓر وخاضعة لمقاىوف عدد‬ ‫4‬ ‫لسىة‬ ‫7691‬ ‫خ فْ‬ ‫الهؤر‬ ‫91‬ ‫جاىفْ‬ ‫7691‬ ‫الهتعمؽ بالقاىوف األساسْ العاـ لمتعاضد ها لـ تقع هخالفتٍا بأحكاـ ٌذا القاىوف وٌْ تتهتع‬ ‫بالشخصٓة الهدىٓة."‬ ‫‪II‬‬ ‫3‬ ‫-‬ ‫‪ii‬‬ ‫-‬ ‫‪18 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫است اتيجية النيوض باالقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫ر‬ ‫ستتركز الجٍود خالؿ الفت ة الهقبمة عمِ الىٍوض باالقتصاد التكافمْ عبر تشخٓص‬ ‫ر‬ ‫االحتٓاجات الحقٓقٓة لمهواطىٓف وآجاد البدائؿ التىهوٓة الهىاسبة وتوظٓؼ الخصائص‬ ‫الثقافٓة (العادات والتقالٓد والهخزوف الثقافْ) فْ االستثهار السٓاحْ وادخاؿ الحركٓة‬ ‫ج الثقافْ وتطوٓر سبؿ تسوٓقً،‬ ‫االقتصادٓة واالجتهاعٓة، إلِ جاىب التعرٓؼ بالهىتو‬ ‫ج كها‬ ‫وكذلؾ إٓالء األٌهٓة الالزهة لمبحث العمهْ وخاصة الفالحْ فْ تطوٓر الهىتو‬ ‫وكٓفا.‬ ‫111‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪19 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫كها سٓرتكز العهؿ عمِ ضرو ة دعـ البىٓة التحتٓة وخاصة اله افؽ األساسٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫(الطرقات والهسالؾ الفالحٓة والهستشفٓات...) وتكثٓؼ الجٍود إلرساء برىاهج ٓساعد‬ ‫عمِ تهوٓؿ واىجاح الهشارٓع‬ ‫‪21 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫والسٍر عمِ تىهٓة قد ات كافة الهتدخمٓف جٍوٓا وهرك ٓا.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫كها تـ فْ إطار تدعٓـ االقتصاد التوىسْ فْ هجاؿ االقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ‬ ‫تكوٓف خهس لجاف ستعهؿ عمِ إحكاـ إد اجً فْ الهىظوهة االقتصادٓة واالجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫لمبالد وذلؾ عمِ جهٓع الهستوٓات التْ تتداخؿ هع القطاع عمِ غ ار الىصوص‬ ‫ر‬ ‫والتشرٓعات التْ تىظـ القطاع والهكوىات االقتصادٓة والهعطٓات اإلحصائٓة، وكذلؾ‬ ‫تقٓٓـ أثار االقتصادٓة وهتابعة القطاع ولجىة الحوكهة ولجىة التهوٓؿ والمتاف‬ ‫ستعهالف عمِ التأكد هف هساٌهة القطاع فْ ترسٓخ هبادئ الحوكهة وتوفٓر التهوٓؿ‬ ‫ي لىشاط ٌذا القطاع.‬ ‫الضرور‬ ‫‪21 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتـ عمِ ٌذا األساس وضع خارطة طرٓؽ سٓتـ توخٍٓا إلرساء االقتصاد التكافمْ‬ ‫والتْ ترهْ إلِ التعرٓؼ بقطاع االقتصاد االجتهاعْ والتكافمْ بتوىس وتحدٓد‬ ‫الهفآٌـ العاهة لمقطاع باالعتهاد عمِ الواقع الحالْ لمبالد. وبىاءا عمِ ذلؾ سٓتـ‬ ‫إىشاء قاعدة بٓاىات لمجهعٓات والتعاوىٓات والشركات التعاضدٓة، وذلؾ عبر ثالث‬ ‫فرؽ عهؿ هكمفة كؿ هىٍا بالجهعٓات وبالتعاوىٓات وبالتعاضدٓات، وباعتهاد إحدى‬ ‫الفرضٓتٓف حٓث تفترض األولِ القٓاـ بهسح كاهؿ ٓشهؿ‬ ‫462‬ ‫هعتهدٓة والثاىٓة القٓاـ‬ ‫باستبٓاف ٓشهؿ عٓىة ههثمة.‬ ‫‪22 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓفترض تطوٓر القطاع هواصمة العهؿ بآلٓة صىدوؽ التضاهف لكف بتصور جدٓد‬ ‫فْ التسٓٓر واله اقبة هفادي إرساء هجمس إدا ة ٓتكوف هف ههثمٓف عف األح اب‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫السٓاسٓة والهجتهع الهدىْ إلِ جاىب ٌٓكؿ رقابْ هع اعتهاد هقاربات عمهٓة‬ ‫لتشخٓص هجاالت تدخؿ الصىدوؽ.‬ ‫‪23 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي االلت اـ بقاعدة ع اإل ادي حتِ ال‬ ‫التبر ر‬ ‫ز‬ ‫أها عمِ هستوى جهع عات، هف الضرور‬ ‫التبر‬ ‫ٓتحوؿ الصىدوؽ إلِ سٓؼ هسمط عمِ رقاب الهواطىٓف البسطاء كها كاف ٓحدث‬ ‫سابقا. وٓفترض إصدار تقرٓر سىوي حوؿ ىشاط الصىدوؽ ٓوضح بشكؿ تفصٓمْ‬ ‫هداخٓمً وهصارٓفً، وكذلؾ بعث هجمس صمب هجمس إدا ة الصىدوؽ ٓتولِ اله اقبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الفىٓة لمهشارٓع وذلؾ لقطع الطرٓؽ أهاـ التجاو ات. كها ٓىبغْ الحرص عمِ تفعٓؿ‬ ‫ز‬ ‫دور الهجتهع الهدىْ عمِ هستوى هحمْ لتشخٓص الب اهج ولرساء البعد التشاركْ‬ ‫ر‬ ‫211‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثالث ; ارساء االقتصاد االجتماعي والتضامني‬ ‫فٓها ٓخص تصور الهشارٓع االجتهاعٓة والتىهوٓة التْ ٓتولِ الصىدوؽ تىفٓذٌا ال‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫ٓترؾ األهر بٓد والْ الجٍة والسمطات الجٍوٓة بهفردٌـ.‬ ‫‪24 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولهزٓد دعـ القطاع ٓىتظر تفعٓؿ صىدوؽ الهواطىة الذي ٍٓدؼ الِ جهع الهوارد‬ ‫الهتأتٓة هف عات وهساٌهات األشخاص الطبٓعٓٓف والهعىوٓٓف بغآة استعهالٍا فْ‬ ‫تبر‬ ‫تهوٓؿ هشارٓع التىهٓة الجٍوٓة وتقدٓـ الهساعدات االجتهاعٓة بصفة هباش ة أو عف‬ ‫ر‬ ‫طرٓؽ الجهعٓات الهؤٌمة لذلؾ والسعْ لالستفادة هف التجارب األجىبٓة والحضور فْ‬ ‫الىدوات الدولٓة.‬ ‫‪25 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي صٓاغة ضوابط وقواىٓف ترهْ إلِ تكرٓس الحوكهة الرشٓدة‬ ‫كها أىً هف الضرور‬ ‫وحسف التصرؼ الهالْ لهؤسسات االقتصاد االجتهاعْ والتكافمْ والتفكٓر فْ‬ ‫هىظوهة هعموهاتٓة هركزٓة تجهع جهٓع الهعطٓات الهحاسبٓة وغٓر الهحاسبٓة هع‬ ‫إجبارٓة التصرٓح هف طرؼ الهؤسسات وبحث السبؿ التْ تهكف هف دفع هجٍود‬ ‫هؤسسات االقتصاد االجتهاعْ والتكافمْ فْ التشغٓؿ.‬ ‫‪26 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓقع الحرص عمِ بعث هرصد لالقتصاد االجتهاعْ والتضاهىْ بالبالﺩ ﺍلتىىسٓة‬ ‫ٓساٌﻢ فْ الرقْ بأداء الهؤسسات الىاشطة فْ ٌذا القطاع وٓدعـ القد ات ﺍلفﺮﺩٓة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫لمهجهوعات َﺍألفﺮﺍﺩ عمِ حد السواء لبعث هشاﺭٓع هه شأىٍا ﺃو تعهؿ عمِ تحسٓه‬ ‫ﺍلىسٓج ﺍالجتهاعْ. باالضافة ﺍلِ ﺃو ﺍالقتصاﺩ ﺍالجتهاعْ ٓهثو عاهال هٍ ّئا‬ ‫ٓ‬ ‫لالىدهاج َﺍلتضاهه َتﻜافﺆ ﺍلفﺮﺹ ﺍالجتهاعٓة وذلؾ بفضو االىدهاج ﺍلعهمْ‬ ‫لألفﺮﺍﺩ ﺍلهحﺮَهٓه َكباﺭ ﺍلسه والذٓف لٓست لٍـ هؤٌالﺕ َضحآا اإلقصاء.‬ ‫‪27 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫و ٓفترض ﺃو ٓعهو ﺍالقتصاﺩ ﺍالجتهاعْ عمِ تﻜﺮٓﺲ ﺍلتىهٓة ﺍلذﺍخمٓة ﺍلتْ تساعذ‬ ‫عمِ ﺍالستقﺮﺍﺭ ﺍلهحّْ َﺍلجٍىّ لهجهىعاﺕ تعٓﺶ بهىاﻃﻖ هحﺮَهة َهىعذهة‬ ‫م‬ ‫ﺍلفﺮﺹ فْ ﺍلعهو، وٓساٌﻢ كذلؾ فْ خمﻖ فﺮﺹ عهو َتىفٓﺮ هذﺍخٓو لمهجهىعة‬ ‫ﻃبقا لهقآٓﺲ ﺍلتضاهه ﺍالجتهاعْ. وتجدر اإلشا ة إلِ أف االقتصاد االجتهاعْ‬ ‫ر‬ ‫ٓساٌـ فْ تحقٓؽ أٌداؼ التىهٓة الهستداهة واسداء خدهات لألعضاء وتحقٓؽ‬ ‫الهصمحة العاهة. فعالوة عمِ هساٌهتً فْ حؿ الهشاكؿ االجتهاعٓة، فإف االقتصاد‬ ‫االجتهاعْ ٓهثؿ هؤسسة ضرورٓة لالستق ار وتحقٓؽ التىهٓة الهستداهة والهالئهة بٓف‬ ‫ر‬ ‫الحاجٓات والخدهات واعادة تقٓٓـ الىشاط االقتصادي وتوظٓفً فْ خدهة الحاجٓات‬ ‫االجتهاعٓة والتوزٓع العادؿ لمهداخٓؿ والثروات واعادة التوازف لسوؽ الشغؿ حٓث‬ ‫أكدت د اسة أجرٓت فْ سىة‬ ‫ر‬ ‫4002‬ ‫هف طرؼ هركز إفػػادة الجهعٓات التوىسٓة إىً‬ ‫311‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ٓهكف توفٓر خالؿ الفت ة القادهة ها ال ٓقؿ عف خهسة آالؼ فرصة عهؿ لحاهمْ‬ ‫ر‬ ‫الشٍادات العمٓا هف طرؼ الجهعٓات وجمٍا هتصؿ بقطاع الهعرفة والهعموهات.‬ ‫‪28 3 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي اإلرتقاء بثقافة ﺇعاﺩﺓ تأٌٓو الهجٍودات‬ ‫ولهزٓد تدعٓـ القطاع، هف الضرور‬ ‫َﺍألعهاؿ فْ ىطاؽ برىاهج ٓساعد عمِ تهىٓو َﺇىجاﺡ ٌذي ﺍلهشاﺭٓع وﺍلسٍﺮ عمِ‬ ‫ﺀ‬ ‫تىهٓة ات كافة ﺍلهتذخمٓه جٍىٓا َهﺮكﺰٓا. ٌذا إلِ جاىب العهؿ عمِ إرساء‬ ‫قدر‬ ‫شبﻜة ﺍقتصاﺩ ﺍجتهاعْ بالبالﺩ ﺍلتىىسٓة َﺍلعهو الحقا عمِ َضع ﺃٌذﺍفٍا َﻃﺮقٍا.‬ ‫411‬
  • ‫‪ 4.II‬البػاب ال ابع‬ ‫ر‬ ‫التنمية الجيوية‬ ‫شػػٍدت سػػىة 2102 العهػػؿ عمػػِ إرسػػاء تىهٓػػة عادلػػة هتوازىػػة لمحػػد هػػف التفػػاوت بػػٓف الجٍػػات هػػف‬ ‫خ ػػالؿ توزٓ ػػع اإلس ػػتثها ات العهوهٓ ػػة باإلعته ػػاد عم ػػِ هق ػػآٓس هوض ػػوعٓة وعمهٓ ػػة تأخ ػػذ بع ػػٓف‬ ‫ر‬ ‫اإلعتبػ ػػار هسػ ػػتوٓات الفقػ ػػر والبطالػ ػػة والهرفػ ػػؽ العهوهٓػ ػػة والبىٓػ ػػة األساسػ ػػٓة لم الٓػ ػػات وحاجٓاتٍػ ػػا‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫الحقٓقٓة وذلؾ فْ ىطاؽ ىظ ة است اتٓجٓة هتكاهمة وهىدهجػة تعتهػد هقاربػة تشػاركٓة وترتكػز عمػِ‬ ‫ر ر‬ ‫4‬ ‫‪‬‬ ‫هحاور رئٓسٓة وٌْ :‬ ‫الحد مف التفػاوت بػيف الجيػات السػاحمٓة والجٍػات الداخمٓػة التػْ تشػكو هػف هسػتوى هتػدىْ‬ ‫هف الىهو هع العهؿ عمِ ضهاف تىهٓة هتكافئة بٓف الجٍات.‬ ‫‪‬‬ ‫ة التنافسية لالقتصاد الجيوي7‬ ‫تحسيف القدر‬ ‫‪‬‬ ‫ة البطالة ودعـ التشغيؿ خاصة بالىسبة لحاهمْ الشٍادات العمٓا.‬ ‫الحد مف ظاىر‬ ‫‪‬‬ ‫تحسيف ظروؼ عيش المواطنيف والحد هف ىسبة الفقر والتٍهٓش.‬ ‫‪1 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد تـ تجسٓـ ٌذا التوجً هف خالؿ هىٍجٓة إعداد الهٓ اىٓة التكهٓمٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫حٓث تـ تكوٓف لجاف جٍوٓة استشارٓة لمتىهٓة تحت إش اؼ السادة ال الة وتضـ‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫2102‬ ‫أعضاء الهجمس الوطىْ التأسٓسْ وههثمٓف عف الجهعٓات التىهوٓة والٍٓاكؿ الهٍىٓة‬ ‫والخب ات الجٍوٓة والهصالح الفىٓة الجٍوٓة باالستعاىة بهىشطٓف لٍـ خب ة فْ هجاؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهقاربة التشاركٓة. وساٌهت ٌذي المجاف فْ أشغاؿ الهقاربة بٓف الهقترحات الجٍوٓة‬ ‫لمهشارٓع والهقترحات القطاعٓة حٓث تـ التعرض لإلشكالٓات التىهوٓة بكافة الجٍات‬ ‫هع عرض ألٌـ الهشاغؿ لمىٍوض بالجٍات الداخمٓة خاصة وتطوٓر الهؤش ات‬ ‫ر‬ ‫التىهوٓة بٍا.‬ ‫‪2 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد هكىت ٌذي العهمٓة هف ضبط قائهة الهشارٓع والب اهج التْ تـ إد اجٍا فْ إطار‬ ‫ّ ر‬ ‫ر‬ ‫الهٓ اىٓة التكهٓمٓة لسىة 2102 طبقا ألولوٓات الجٍات وحاجٓاتٍا الهمحة.‬ ‫ز‬ ‫511‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪3 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وسٓرتكز العهؿ فْ الهرحمة القادهة عمِ بمو ة هخططات تىهٓة لكؿ الٓة تكوف‬ ‫ّ و‬ ‫ر‬ ‫هالئهة لخصوصٓاتٍا واهكاىٓاتٍا الذاتٓة وهٓ اتٍا التفاضمٓة وذلؾ إىطالقا هف‬ ‫ز‬ ‫هقترحات المجاف الجٍوٓة لمتىهٓة التْ ستقوـ باستش اؼ تطور الوضع التىهوي بالجٍة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫باعتهاد الهقاربة التشاركٓة هف خالؿ تشخٓص ىقاط القوة وىقاط الضعؼ وتكثٓؼ‬ ‫ّ‬ ‫ات الجهاعٓة وتوفٓر إطار‬ ‫اإلستثهار العهوهْ فْ هجاؿ البىٓة األساسٓة والتجٍٓز‬ ‫عٓش هتطور بالهىاطؽ الداخمٓة والوسط الرٓفْ فْ ىطاؽ برىاهج "تأٌٓؿ الجٍات"‬ ‫ّ‬ ‫ٓىفذ عمِ ه احؿ.‬ ‫ر‬ ‫‪4 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫هف جٍة ى وفْ إطار التوزٓع العادؿ لالستثها ات العهوهٓة قاهت الوز ة بوضع‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫أخر‬ ‫هفتاح توزٓع ٓعتهد عمِ هؤش ات التىهٓة البشرٓة والبىٓة األساسٓة وٓرتكز عمِ هبادئ‬ ‫ر‬ ‫التهاسؾ والفاعمٓة والعدالة فْ التوزٓع والشفافٓة.‬ ‫‪5 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٍٓدؼ هفتاح التوزٓع إلِ تكرٓس الىجاعة االقتصادٓة واالجتهاعٓة هف خالؿ أب از‬ ‫ر‬ ‫الهٓ ات التفاضمٓة الكاهىة عمِ صعٓد الجٍة والتْ هف شأىٍا أف تشكؿ قاعدة‬ ‫ز‬ ‫أساسٓة الستحثاث ىسؽ الىهو والحد هف الٍشاشة االقتصادٓة واالجتهاعٓة التْ هٓزت‬ ‫العدٓد هف الجٍات السٓها الداخمٓة هىٍا. كها ٓأخذ بعٓف االعتبار إست اتٓجٓة التىهٓة‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫الهعتهدة واألولوٓات عمِ الصعٓد الوطىْ عبر التىاغـ والتكاهؿ بٓف الجٍات ودعـ‬ ‫ى‬ ‫الىسٓج االقتصادي الجهمْ هع الحرص عمِ آالء األٌهٓة الالزهة لمهشارٓع الكبر‬ ‫ذات الطابع الوطىْ.‬ ‫‪6 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٓأخذ هفتاح التوزٓع بعٓف االعتبار هؤش ات التىهٓة والبىٓة التحتٓة وهؤشر السكاف‬ ‫ر‬ ‫وظروؼ العٓش وذلؾ بهساٌهة جاهعٓٓف وخب اء وههثمٓف عف الهجتهع الهدىْ‬ ‫ر‬ ‫والهؤسسات غٓر الحكوهٓة. وٓرتكز ٌذا الهفتاح عمِ‬ ‫15‬ ‫5‬ ‫هبادئ:‬ ‫النجاعة االقتصادية واالجتماعية : تتهثؿ الىجاعة فْ األخذ بعٓف االعتبار لمهٓ ات‬ ‫ز‬ ‫التفاضمٓة الكاهىة عمِ صعٓد الجٍة والتْ هف شأىٍا أف تشكؿ قاعدة أساسٓة الستحثاث‬ ‫ىسؽ الىهو والحد هف الٍشاشة االقتصادٓة واالجتهاعٓة التْ هٓزت العدٓد هف الجٍات‬ ‫السٓها الداخمٓة هىٍا.‬ ‫و‬ ‫25‬ ‫العدالة في التوزيع; ٓرتكز ٌذا الهؤشر عمِ هبدأ هىح فرص ترهْ إلِ تحقٓؽ هساواة‬ ‫بٓف هختمؼ الجٍات بها هف شأىً أف ٓقمص هف التفاوت الحاصؿ بٓىٍا وٓعالج هشكمة‬ ‫الفقر والبطالة وٓحد هف الصعوبات الٍٓكمٓة التْ تعاىْ هىٍا.‬ ‫611‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫35‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫الشفافية ; ٓتهٓز ٌذا الهؤشر بالعهؿ عمِ تكرٓس هبدأ الشفافٓة عبر تشرٓؾ هختمؼ‬ ‫ّ‬ ‫الكفاءات وهكوىات الهجتهع الهدىْ وههثمْ الجٍات بالهجمس الوطىْ التأسٓسْ.‬ ‫ّ‬ ‫45‬ ‫ح لدى هختمؼ‬ ‫السيولة وتجنب التعقيد ; تعىْ السٍولة بالىسبة لٍذا الهؤشر الوضو‬ ‫55‬ ‫التناسؽ; ٓأخذ بعٓف االعتبار إست اتٓجٓة التىهٓة الهعتهدة واألولوٓات عمِ الصعٓد‬ ‫ر‬ ‫الفئات االجتهاعٓة حوؿ كٓفٓة التوزٓع ورسـ األولوٓات.‬ ‫الوطىْ عبر التىاغـ بٓف الجٍات ودعـ الىسٓج االقتصادي الجهمْ هع الحرص عمِ‬ ‫ى ذات الطابع الوطىْ.‬ ‫آالء األٌهٓة الالزهة لمهشارٓع الكبر‬ ‫‪7 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ح لتوزٓع ىفقات التىهٓة بٓف الجٍات باإلعتهاد عمِ هقاربة عمهٓة‬ ‫تـ إعداد الهؤشر الهقتر‬ ‫وقع إستعهالٍا هف قبؿ بعض هؤسسات دولٓة تأخذ بعٓف اإلعتبار جهمة هف الهتغٓ ات ذات‬ ‫ر‬ ‫الصمة بالعواهؿ الهذكو ة آىفا والهتعمقة بالٍشاشة والتٍهٓش ببعدًٓ اإلقتصادي واإلجتهاعْ.‬ ‫ر‬ ‫‪8 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا السٓاؽ، تجدر اإلشا ة إلِ أف التٍهٓش ٓشهؿ هجاالت ثالثة تتعمؽ أساس‬ ‫ر‬ ‫بػ :‬ ‫البعد اإلجتماعي ; أي ىسبة البطالة لكؿ السكاف الىاشطٓف ولذوي الهستوٓات الجاهعٓة وىسبة‬ ‫العائالت التْ ٓتوفر لدٍٓا حاسوب.‬ ‫البنية األساسية ; أي ىسبة الربط بقىوات التطٍٓر وىسبة العائالت التْ ٓتوفر لٍا الهاء الصالح‬ ‫لمشرب، وطوؿ الطرقات الهعبدة أللؼ ساكف، وعدد األسر لكؿ ألؼ ساكف.‬ ‫البعد الجغ افي ; أي عدد الهؤسسات التْ تفوؽ طاقة التشغٓؿ لدٍٓا‬ ‫ر‬ ‫6‬ ‫أشخاص لكؿ ألؼ‬ ‫ساكف.‬ ‫‪9 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫هع اإلشا ة إلِ أف توزٓع ىفقات التىهٓة ٓهر وفؽ ٌذا الهؤشر عمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫3‬ ‫ه احؿ :‬ ‫ر‬ ‫المرحمة األولى : تحدٓد قسط أوؿ بهثابة الحد األدىِ تتهتع بً كؿ ال الٓات دوف استثىاء.‬ ‫و‬ ‫المرحمة الثانية : تخصٓص قسط ثاف ٓوظؼ لفؾ عزلة بعض الجٍات فٓها بٓىٍا أو لربط‬ ‫الجٍات بعضٍا ببعض هف خالؿ إىجاز جهمة هف الهشارٓع تكوف فْ خدهة أكثر هف الٓة.‬ ‫و‬ ‫ح.‬ ‫المرحمة الثالثة : توزٓع ها تبقِ هف ىفقات التىهٓة الهبرهجة وفؽ الهعٓار الهقتر‬ ‫711‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪11 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وستشٍد الفت ة القادهة هزٓد تدارس هفتاح التوزٓع وذلؾ بتشرٓؾ هكوىات الهجتهع‬ ‫ر‬ ‫الهدىْ بالجٍات والهختصٓف والفاعمٓف االقتصادٓٓف لمتعرٓؼ بأٌهٓتً فْ تحقٓؽ‬ ‫العدالة االقتصادٓة واالجتهاعٓة بٓف الجٍات وضهاف حوكهة هالٓة رشٓدة فْ هجاؿ‬ ‫تىفٓذ الهٓ اىٓة وهختمؼ الب اهج الهشارٓع العهوهٓة.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫‪11 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ى ولضهاف اىصٍار هىظوهة هفتاح التوزٓع فْ إطار الهىٍجٓة‬ ‫وهف ىاحٓة أخر‬ ‫الجدٓدة لمتصرؼ فْ اإلعتهادات العهوهٓة ستعهؿ الوز ة بالتىسٓؽ والتعاوف هع وز ة‬ ‫ار‬ ‫ار‬ ‫الهالٓة عمِ تفعٓؿ هىظوهة التصرؼ فْ الهٓ اىٓة حسب األٌداؼ هف خالؿ تكوٓف‬ ‫ز‬ ‫فرؽ عهؿ ٓعٍد لً وضع التصو ات واإلج اءات العهمٓة لتجسٓـ ٌذي الهىظوهة عمِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هستوى التصرؼ فْ اإلعتهادات الخاصة بالب اهج والهشارٓع الجٍوٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪12 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تعهؿ وز ة التىهٓة الجٍوٓة والتخطٓط عمِ إعداد هؤشر لمتىهٓة الجٍوٓة عمِ‬ ‫ار‬ ‫هستوى الهعتهدٓات بٍدؼ الوقوؼ عمِ إشكالٓات التىهٓة وتحدٓدٌا وتوجًٓ‬ ‫االستثها ات العهوهٓة بصفة دقٓقة ىحو الهعتهدٓات األقؿ ىهوا ووضع هجهوعة هف‬ ‫ر‬ ‫الهعآٓر لهتابعة هؤش ات التىهٓة بٍا والوقوؼ عمِ اإلشكالٓات التْ تحوؿ دوف‬ ‫ر‬ ‫ٌا‬ ‫تطوٓر‬ ‫‪13 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتظـ قاعدة البٓاىات‬ ‫62‬ ‫هتغٓر تـ تحدٓدٌا بالتىسٓؽ هع الهعٍد الوطىْ لإلحصاء‬ ‫ا‬ ‫والوز ات والٍٓاكؿ الهعىٓة تضـ هجهوعة هف الهؤش ات االقتصادٓة واالجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫لمهعتهدٓات وسٓتـ هف خالؿ ٌذي الهتغٓ ات ترتٓب الهعتهدٓات حسب درجة الىهو‬ ‫ر‬ ‫بالهقارىة هع الهعدؿ الوطىْ والهعدؿ الجٍوي هها سٓساٌـ فْ ضبط اإلشكالٓات‬ ‫التىهوٓة وتحسٓف ظروؼ عٓش الهتساكىٓف والحد هف ظاٌ ة البطالة ودعـ التشغٓؿ‬ ‫ر‬ ‫ودعـ االستثهار.‬ ‫‪14 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولتعزٓز التوجٍات ال اهٓة إلِ الىٍوض بالعهؿ التىهوي بالجٍات وهزٓد تدعٓهً‬ ‫ر‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة العهؿ‬ ‫عيى‬ ‫الحد هف الفوارؽ بٓف الجٍات هف خالؿ‬ ‫تحسٓف ظروؼ عٓش الهتساكىٓف خاصة بالهىاطؽ األقؿ ىهوا هف خالؿ تعهٓـ‬ ‫شبكات التىوٓر والهاء الصالح لمشرب والتطٍٓر وفؾ عزلتٍا قصد تأٌٓمٍا الستقطاب‬ ‫السكاف وبعث ىواتات تىهوٓة وتوفٓر الخدهات الضرورٓة واله افؽ األساسٓة بٍدؼ‬ ‫ر‬ ‫إرساء هقوهات الحٓاة الكرٓهة لكؿ الهواطىٓف.‬ ‫811‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪15 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫إق ار العدٓد هف الهشارٓع لدعـ البىٓة األساسٓة وذلؾ هف‬ ‫ر‬ ‫خالؿ تطوٓر شبكة الطرقات والطرقات السٓا ة وتطوٓر شبكة االتصاالت ذات التدفؽ‬ ‫ر‬ ‫العالْ هوجٍة لقطاع الخدهات والهىاطؽ الصىاعٓة ذات األولوٓة‬ ‫‪16 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولتهكٓف الهجالس الجٍوٓة والهحمٓة هف لعب دور الشرٓؾ الفاعؿ فْ هسٓ ة التىهٓة‬ ‫ر‬ ‫والهبادر فْ وضع االقت احات لبمو ة هختمؼ السٓاسات الوطىٓة سٓتـ وضع هىظوهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫سٓاسٓة وهؤسساتٓة تعتهد ىظاـ حوكهة رشٓدة وفاعمة بٓف الجهاعات العهوهٓة‬ ‫والهحمٓة والدولة وتفعٓؿ الهركزٓة حقٓقٓة بٍدؼ إعادة توزٓع الكفاءات والهوارد بٓف‬ ‫الدولة والجٍات وذلؾ هف خالؿ ه اجعة تركٓبة الهجالس الجٍوٓة لمتىهٓة ودعـ‬ ‫ر‬ ‫هساٌهة الجهعٓات وهكوىات الهجتهع الهدىْ فْ بمو ة وتىفٓذ الب اهج والهشارٓع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الجٍوٓة.‬ ‫‪17 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولضهاف ىجاح التوجٍات الهرسوهة ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هزٓد دعـ صالحٓات السمط‬ ‫الجٍوٓة والهحمٓة التْ تعتبر هف أٌـ التحدٓات التْ تواجً هىواؿ التىهٓة الجٍوٓة‬ ‫والهحمٓة هف خالؿ دعـ الالهركزٓة والحوكهة الرشٓدة وتعزٓز وتجذٓر هفٍوـ‬ ‫الدٓهق اطٓة الهحمٓة واعادة بىاء عٓة الهؤسسات العهوهٓة اىطالقا هف هحٓطٍا‬ ‫شر‬ ‫ر‬ ‫الهحمْ وتهكٓف الهجالس الجٍوٓة والهحمٓة هف لعب دور الشرٓؾ الفاعؿ فْ هسٓ ة‬ ‫ر‬ ‫التىهٓة والهبادر فْ وضع االقت احات لبمو ة هختمؼ السٓاسات الوطىٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪- 4 II‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪18 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫برنامج التنمية المندمجة‬ ‫وهف ىاحٓة ى وفْ إطار الب اهج الخصوصٓة التْ تـ إقر ٌا لفائدة الهىاطؽ ذات‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫أخر‬ ‫األولوٓة ستشٍد سىة‬ ‫الذي ٓشهؿ‬ ‫55‬ ‫3102‬ ‫هواصمة إىجاز القسط األوؿ هف برىاهج التىهٓة الهىدهجة‬ ‫هعتهدٓة عة عمِ كاهؿ الٓات الجهٍورٓة والشر ع فْ إىجاز‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫هوز‬ ‫القسط الثاىْ هف البرىاهج الذي ٓعد‬ ‫وتبمغ الكمفة الجهمٓة لمبرىاهج‬ ‫‪19 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫025‬ ‫53‬ ‫هعتهدٓة كمٍا هتواجدة بال الٓات الداخمٓة.‬ ‫و‬ ‫همٓوف دٓىار.‬ ‫ا‬ ‫وٓحتوي البرىاهج عمِ تدخالت فْ صبغة اىدهاجٓة وهتىوعة بالوسطٓف الرٓفْ‬ ‫والح ي تتضهف عىاصر تٍدؼ إلِ توفٓر فرص شغؿ وزٓادة فْ اإلىتاج وتحسٓف‬ ‫ضر‬ ‫الدخؿ وتطوٓر البىٓة األساسٓة والتجٍٓ ات الجهاعٓة.‬ ‫ز‬ ‫911‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫وبخصوص تقدـ اىجاز البرىاهج إلِ هوفِ شٍر أوت‬ ‫‪21 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫الهىج ة ها قد ي‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫إحداث‬ ‫682‬ ‫5.82‬ ‫همٓوف دٓىار هكىت هف‬ ‫2102‬ ‫فقد بمغت اإلعتهادات‬ ‫:‬ ‫هشروعا فردٓا هىتجا هكىت هف إحداث‬ ‫919‬ ‫هوطف شغؿ هىٍا‬ ‫حاهمْ الشٍادات العمٓا وبمغ هعدؿ إحداثات الشغؿ لجهمة الهشارٓع‬ ‫الواحد.‬ ‫لفائدة‬ ‫‪‬‬ ‫اىجاز‬ ‫5‬ ‫22‬ ‫دو ات تكوٓىٓة لفائدة‬ ‫ر‬ ‫641‬ ‫2.3‬ ‫511‬ ‫لفائدة‬ ‫ع‬ ‫هوطف لمهشرو‬ ‫هىتفعا اىتٍت هىٍا دو ة فْ الصىاعات التقمٓدٓة‬ ‫ر‬ ‫ع ساقٓة سٓدي ٓوسؼ ب الٓة الكاؼ وتتواصؿ الدو ات بكؿ هف بىْ‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫هىتفعا بهشرو‬ ‫خداش وهدىٓف الشهالٓة وسٓدي هخموؼ ب الٓة هدىٓف وىصر اهلل ب الٓة القٓرواف.‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫االىتٍاء هف اإلىجاز الكمْ (001%) لمعىاصر التالٓة‬ ‫:‬ ‫‪‬‬ ‫بىاء هىطقة حرفٓة بأـ الع ائس هف الٓة قفصة.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫حفػػر بئػػر عهٓقػػة بالقمعػػة الخصػػبة هػػف الٓػػة الكػػاؼ واقتىػػاء عقػػارٓف لبىػػاء هحمػػٓف‬ ‫و‬ ‫صىاعٓٓف بكؿ هف حاجب العٓوف وهدىٓف الشهالٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تٍٓئة وتعبٓد‬ ‫تزوٓد‬ ‫تزوٓ ػػد‬ ‫064‬ ‫08‬ ‫3‬ ‫هسالؾ رٓفٓة عمِ طوؿ‬ ‫2.5‬ ‫كمـ.‬ ‫عائمة بالهاء الصالح لمش اب.‬ ‫ر‬ ‫عائم ػػة ب ػػالتىوٓر الهىزل ػػْ أي ه ػػا ٓهث ػػؿ حػ ػوالْ‬ ‫45‬ ‫ه ػػف جهم ػػة الع ػػائالت‬ ‫الهبرهجة.‬ ‫‪‬‬ ‫تٍٓئػػة‬ ‫4‬ ‫هالعػػب أحٓػػاء بكػػؿ هػػف الىػػاظور ب الٓػػة غ ػواف والقمعػػة الخصػػبة وسػػاقٓة‬ ‫و ز‬ ‫سٓدي ٓوسؼ (2).‬ ‫‪‬‬ ‫‪21 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫بىاء هركز صحة أساسٓة بساقٓة سٓدي ٓوسؼ.‬ ‫وهف ىاحٓة ى أبرز التقٓٓـ األولْ الىجاز عىاصر البرىاهج إلِ هوفِ شٍر جواف‬ ‫أخر‬ ‫2102‬ ‫وجود عدٓد اإلشكالٓات والصعوبات التْ حالت دوف تىفٓذ عدٓد الهشارٓع‬ ‫الهبرهجة تتعمؽ أساسا‬ ‫‪‬‬ ‫ب ػ:‬ ‫اإلشكالٓات العقارٓة التْ ها الت تعوؽ اىجاز ها ال ٓقؿ عف‬ ‫ز‬ ‫األساسٓة الهىتجة و8 فْ التجٍٓ ات الجهاعٓة) وذلؾ ب‬ ‫ز‬ ‫41‬ ‫32‬ ‫عىصر‬ ‫ا‬ ‫هشروعا ب الٓات توىس وهىوبة‬ ‫و‬ ‫غواف وسوسة والهٍدٓة والقصرٓف وسٓدي بوزٓد وقابس وهدىٓف وتوزر.‬ ‫وز‬ ‫021‬ ‫(51‬ ‫هىٍا فْ البىٓة‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫بروز ظاٌ ة االعت اضات التْ قاـ بٍا الهواطىوف وهكوىات هف الهجتهع الهدىْ وفْ بعض‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الحاالت الىٓابات الخصوصٓة لمبمدٓات حٓث تـ تسجٓؿ ها ال ٓقؿ عف‬ ‫01‬ ‫اعت اضات هىٍا‬ ‫ر‬ ‫ع تٍٓئة الوادي بتالة‬ ‫ع عمِ غ ار هشرو‬ ‫ر‬ ‫ها تسبب فْ توقؼ األشغاؿ وتعطٓؿ اىجاز الهشرو‬ ‫ع ٌبٓ ة هف الٓة الهٍدٓة.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫والهىطقة الحرفٓة وهركز تجهٓع حمٓب الىوؽ بهشرو‬ ‫‪22 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ابرز التقٓٓـ أٌهٓة هتابعة العىاصر الفردٓة الهىتجة حٓث أف ىسؽ االىجاز دوف‬ ‫الهتوقع وٌو ها ٓستدعْ بذؿ هزٓد هف الجٍد هف خالؿ:‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫دعـ تدخالت الجهعٓات التىهوٓة قصد تأطٓر الباعثٓف والهساٌهة فْ تهوٓمٍـ.‬ ‫تكثٓؼ التعاوف هع الهؤسسات الهالٓة خاصة هىٍا البىؾ التوىسْ لمتضاهف لمترفٓع فْ عدد‬ ‫الهشارٓع القابمة لمتهوٓؿ.‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓؿ دور لجاف هتابعة هشارٓع التىهٓة الهىدهجة صمب الهجالس الجٍوٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓؿ برىاهج "اعتهاد اىطالؽ "واستغالؿ تدخالتً لفائدة الباعثٓف الهرشحٓف ألحداث هشارٓع‬ ‫فردٓة فْ إطار برىاهج التىهٓة.‬ ‫‪ii 4 II‬‬ ‫ -‬‫‪23 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫البرنامج الجيوي لمتنمية‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة التدخالت فْ ىطاؽ البرىاهج الجٍوي لمتىهٓة الذي ٍٓدؼ‬ ‫إلِ استحداث التىهٓة الهحمٓة بالجٍات سواء فْ الهىاطؽ الحضرٓة أو الرٓفٓة‬ ‫وهعاضدة الهجٍود التىهوي بالهعتهدٓات ذات األولوٓة والهساٌهة فْ رفع التحدٓات‬ ‫عمِ هستوى التشغٓؿ وتحسٓف ظروؼ العٓش. وتجسٓها لالهركزٓة العهؿ التىهوي‬ ‫تتولِ الهجالس الجٍوٓة فْ ىطاؽ ٌذا البرىاهج برهجة واىجاز هشارٓع تىهوٓة‬ ‫تتهاشِ وخصوصٓات الجٍة وتستجٓب لمحاجٓات واألولوٓات الهحمٓة بالهىاطؽ‬ ‫الرٓفٓة والحضرٓة.‬ ‫‪24 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتبمغ االعتهادات التْ ستخصص لمبرىاهج الجٍوي لمتىهٓة ها قٓهتً‬ ‫005‬ ‫همٓوف‬ ‫دٓىار وذلؾ لتحسٓف ظروؼ العٓش واحداث وتدعٓـ هوارد الرزؽ والهساٌهة فْ توفٓر‬ ‫التهوٓؿ الذاتْ لهشارٓع البىؾ التوىسْ لمتضاهف وصرؼ هىح لفائدة أبىاء العائالت‬ ‫الهعو ة لهتابعة دو ات التكوٓف الهٍىْ ودعـ سعر ش اء الحمفاء والهساٌهة فْ إعادة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة الهوجودة ج هىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة.‬ ‫خار‬ ‫121‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪25 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ خالؿ سىة‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫3102‬ ‫وضع برىاهج إلىجاز أشغاؿ ذات كثافة تشغٓمٓة عالٓة‬ ‫باستىباط هشارٓع بمدٓة تٍـ تطوٓر البىٓة األساسٓة داخؿ األحٓاء هف تبمٓط الطرقات‬ ‫وبىاء األرصفة وتصرٓؼ هٓاي األهطار وتٍٓئة الهؤسسات التربوٓة وبىاء األسٓجة‬ ‫وتبمٓط الساحات باستعهاؿ الهواد األولٓة الهحمٓة وذلؾ بٍدؼ هزٓد ترشٓد صرؼ‬ ‫االعتهادات الهخصصة لخالص عهمة الحضائر الجٍوٓة واستٓعاب الٓد العاهمة‬ ‫وسٓهكف ٌذا التهشْ هف إىجاز أشغاؿ ذات هصمحة عهوهٓة عالوة عمِ تىشٓط‬ ‫ى.‬ ‫االقتصاد الهحمْ بتثهٓف الهوارد الهحمٓة ودعـ التشغٓؿ وبعث الهؤسسات الصغر‬ ‫‪ iii 4 II‬دعـ االستثمار الخاص بالجيات‬ ‫ -‬‫‪26 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫لتىشٓط االستثهار الخاص بالجٍات وخاصة الداخمٓة هىٍا واالستفادة بصفة ىاجعة‬ ‫هف الهٓ ات التفاضمٓة التْ تتهٓز بٍا والوقوؼ عؿ هكاهف الحركٓة بٍا تعكؼ الوز ة‬ ‫ار‬ ‫ز‬ ‫عمِ ه اجعة خارطة األولوٓات الجٍوٓة التىهوٓة فْ اتجاي الوقوؼ عمِ أٌـ‬ ‫ر‬ ‫الهتغٓ ات االجتهاعٓة واالقتصادٓة لهختمؼ الهعتهدٓات وتحدٓد إهكاىٓاتٍا الذاتٓة‬ ‫ر‬ ‫وخصوصٓاتٍا وذلؾ باالعتهاد عمِ هجهوعة هف الهؤش ات والهقآٓس تشهؿ‬ ‫ر‬ ‫خصوصا العىاصر التالٓة:‬ ‫‪‬‬ ‫الخصوصٓات الجٍوٓة‬ ‫‪‬‬ ‫إهكاىات التشغٓؿ بالهعتهدٓة‬ ‫‪‬‬ ‫الخصائص االجتهاعٓة والدٓهغ افٓة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫خصائص العرض العهوهْ‬ ‫‪‬‬ ‫حجـ وٌٓكمة الهؤسسات الهىتصبة بالهىطقة‬ ‫‪27 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستهكف هىٍجٓة ه اجعة خارطة األولوٓات الجٍوٓة هف الوقوؼ عمِ حقٓقة‬ ‫ر‬ ‫األوضاع االقتصادٓة واالجتهاعٓة بالهعتهدٓات وهف توجًٓ االستثهار بصفة دقٓقة‬ ‫وىاجعة ىحو الهعتهدٓات األقؿ ىهوا باعتهاد هعآٓر عمهٓة وهوضوعٓة.‬ ‫‪28 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ى وسعٓا إلِ فض اإلشكالٓات التْ تواجً الهستثهرٓف ستواصؿ‬ ‫وهف ىاحٓة أخر‬ ‫المجىة الهحدثة فْ الغرض صمب الوز ة أعهاؿ اإلحاطة بالهستثهرٓف والتدخؿ‬ ‫ار‬ ‫221‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫لفائدتٍـ لدى الهصالح الوزرٓة الهعىٓة والٍٓاكؿ اإلدارٓة الجٍوٓة وٌٓاكؿ التهوٓؿ‬ ‫ا‬ ‫الهختمفة.‬ ‫ي‬ ‫‪ iv 4 II‬التعاوف الدولي الالمركز‬ ‫ -‬‫‪29 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫شٍد هفٍوـ العهؿ التىهوي بالجٍات توسعا همحوظا لٓشهؿ إقاهة عالقات ش اكة فْ‬ ‫ر‬ ‫ي حٓث تـ إب اـ العدٓد هف اتفاقٓات التوأهة والتعاوف‬ ‫ر‬ ‫إطار التعاوف الدولْ االهركز‬ ‫باإلضافة إلِ تدعٓـ هشاركة الجهاعات الهحمٓة التوىسٓة هف بمدٓات وهجالس جٍوٓة‬ ‫فْ ب اهج التعاوف األوروبْ الهتوسطْ وهساٌهتٍا الفعالة فْ أىشطة الهىظهات‬ ‫ر‬ ‫اإلقمٓهٓة والدولٓة. وٓبمغ عدد عالقات التعاوف القائهة بٓف الهجالس الجٍوٓة التوىسٓة‬ ‫وىظٓ اتٍا األجىبٓة حوالْ 05 عالقة هع جٍات أوروبٓة وجٍات عربٓة وافرٓقٓة وعمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ي سٓقع توقٓع 351 عالقة توأهة وتعاوف‬ ‫هستوى عالقات التعاوف الدولْ الالهركز‬ ‫وش اكة بٓف البمدٓات التوىسٓة والبمدٓات األجىبٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪- IV 4 II‬‬ ‫ - ‪i‬‬‫‪31 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫برنامج التعاوف عبر الحدود ( ‪: (CBC‬‬ ‫تولْ الهفوضٓة األوروبٓة هىذ بعث سٓاسة الجوار األوروبٓة أٌهٓة ى لب اهج‬ ‫كبر ر‬ ‫ي وٓبرز ذلؾ هف خالؿ تخصٓص هبالغ ٌاهة فْ إطار ألٓة‬ ‫التعاوف الالهركز‬ ‫األوروبٓة لمجوار والش اكة لتدعٓـ ٌذا الصىؼ هف التعاوف وبعث ىوعٓة جدٓدة هف‬ ‫ر‬ ‫الب اهج تسهِ ب اهج التعاوف عبر الحدود.وتعىِ توىس فْ ٌذا اإلطار ببرىاهجٓف:‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫برىاهج هتعدد األط اؼ لهىطقة حوض الهتوسط.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫برىاهج ثىائْ بٓف توىس وآطالٓا.‬ ‫‪1 - IV 4 II‬‬ ‫- - ‪-i‬‬ ‫‪31 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫التعاوف عبر الحدود لمنطقة حوض المتوسط‬ ‫ٍٓدؼ البرىاهج أساسا إلِ الهساٌهة فْ إرساء تعاوف هستدٓـ فْ حوض الهتوسط‬ ‫عبر هعالجة التحدٓات الهشتركة لمهىطقة وتثهٓف الفرص الهتاحة. وتتمخص أولوٓاتً‬ ‫فْ (1) دفع التىهٓة االقتصادٓة واالجتهاعٓة، (2) الهحافظة عمِ البٓئة فْ هىطقة‬ ‫حوض الهتوسط (3) تىهٓة الحوار الثقافْ والحكـ الرشٓد عمِ الهستوى الهحمْ.‬ ‫321‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪32 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ٓخص ٌذا البرىاهج الجٍات والجهاعات العهوهٓة الهحمٓة واإلدا ات الهركزٓة‬ ‫ر‬ ‫والهؤسسات الجاهعٓة وه اكز البحث والهجتهع الهدىْ والهىظهات غٓر الحكوهٓة‬ ‫ر‬ ‫الهىتهٓة إلِ أربعة عش ة بمدا أوروهتوسطٓا وٌْ عمِ التوالْ توىس وهصر واألردف‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫وسورٓا ولبىاف وفمسطٓف واس ائٓؿ وفرىسا وآطالٓا واسباىٓا والبرتغاؿ وهالطا وقبرص‬ ‫ر‬ ‫والٓوىاف.‬ ‫‪33 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓشهؿ البرىاهج‬ ‫31‬ ‫الٓة ساحمٓة وٌْ توىس وأرٓاىة وبف عروس وىابؿ وبىزرت‬ ‫و‬ ‫وباجة وجىدوبة وسوسة والهىستٓر والهٍدٓة وصفاقس وقابس وهدىٓف وال الٓات‬ ‫و‬ ‫ى.‬ ‫الساحمٓة لبمداف حوض الهتوسط األخر‬ ‫‪34 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫تخصص الهفوضٓة األوروبٓة لٍذا البرىاهج ٌبة ٌا‬ ‫قدر‬ ‫لمفت ة‬ ‫ر‬ ‫7002-3102‬ ‫002‬ ‫همٓوف ٓورو بالىسبة‬ ‫ٓفتح استعهالٍا لكؿ البمداف الهىخرطة فْ البرىاهج بدوف تحدٓد‬ ‫حصص وطىٓة وتسىد ألفضؿ الهشارٓع عمِ إثر تقٓٓهٍا فْ إطار طمب اقت احات‬ ‫ر‬ ‫هشارٓع.‬ ‫‪2 - IV 4 II‬‬ ‫ - ‪-i‬‬‫‪35 4 II‬‬ ‫ -‬‫(1)‬ ‫التعاوف عبر الحدود بيف تونس وايطاليا‬ ‫تتهثؿ األولوٓات التْ تتهحور حولٍا الهشارٓع الههكف تهوٓمٍا فْ ٌذا االطار فْ :‬ ‫ي والسٓاحة‬ ‫دفع التىهٓة واالىدهاج الجٍوي (تىهٓة الصىاعات الغذائٓة والصٓد البحر‬ ‫والىٍوض بالبحث والتجدٓد ودفع التعاوف الهؤسساتْ لمىٍوض بالتىهٓة الجٍوٓة)،‬ ‫(2)‬ ‫دفع التىهٓة الهستدٓهة (دعـ التصرؼ الىاجع لمهوارد الطبٓعٓة وتثهٓف الت اث الطبٓعْ‬ ‫ر‬ ‫والثقافْ والىٍوض بالطاقات الهتجددة)،‬ ‫(3)‬ ‫دعـ التعاوف الثقافْ والعمهْ ودعـ الهجتهع الهدىْ.‬ ‫‪36 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٓخص ٌذا البرىاهج الجٍات والجهاعات العهوهٓة الهحمٓة واإلدا ات الهركزٓة‬ ‫ر‬ ‫والهؤسسات الجاهعٓة وه اكز البحث والهجتهع الهدىْ والهىظهات غٓر الحكوهٓة‬ ‫ر‬ ‫الهىتهٓة إلِ خهسة هقاطعات هف جٍة صقمٓة (أقرٓجىتو وت اباىْ و اكوز وكالتاىٓستا‬ ‫ر ا‬ ‫ر‬ ‫وسٓ اكوز) وثهاىْ الٓات توىسٓة وٌْ توىس وأرٓاىة وبف عروس وهىوبة وىابؿ‬ ‫و‬ ‫ر ا‬ ‫وبىزرت وباجة وجىدوبة.‬ ‫421‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪37 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫خصصت الهفوضٓة األوروبٓة لٍذا البرىاهج ٌبة ٌا‬ ‫قدر‬ ‫لمفت ة‬ ‫ر‬ ‫7002-3102‬ ‫52‬ ‫همٓوف ٓورو بالىسبة‬ ‫ٓفتح استعهالٍا لتوىس وآطالٓا بدوف تحدٓد حصة وطىٓة هسبقة‬ ‫وتسىد ألفضؿ الهشارٓع عمِ إثر تقٓٓهٍا فْ إطار طمب اقت احات هشارٓع.‬ ‫ر‬ ‫‪ii IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪38 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫برنامج دعـ االشغاؿ ذات الكثافة العمالية العالية) ‪(THIMO‬‬ ‫تـ فْ ىطاؽ التعاوف بٓف الوز ة وهكتب العهؿ الدولْ التوقٓع عمِ اتفاقٓة تعاوف‬ ‫ار‬ ‫تخصص بهقتضاٌا هفوضٓة االتحاد األوروبْ اعتهادات فْ حدود‬ ‫أي ىحو‬ ‫31‬ ‫همٓوف دٓىار لتهوٓؿ‬ ‫5‬ ‫5.6‬ ‫همٓوف ٓورو‬ ‫هشارٓع ىهوذجٓة ذات الكثافة العهالٓة العالٓة فْ‬ ‫بعض الجٍات الداخمٓة لهدة تهتد عمِ ثالث سىوات.‬ ‫‪39 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ع ءا هف برىاهج هساىدة الهىاطؽ الهحروهة (‪)AZD‬الذي‬ ‫وٓهثؿ ٌذا الهشرو جز‬ ‫خصصت لً اعتهادات فِ حدود‬ ‫02‬ ‫همٓوف ٓورو أي حوالْ‬ ‫04‬ ‫همٓوف دٓىار.‬ ‫‪41 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٍٓدؼ ٌذا البرىاهج باالساس إلِ هساعدة االىتقاؿ الدٓهق اطْ فْ توىس هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫‪41 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓشرؼ هكتب العهؿ الدولْ عمِ تىفٓذ ٌذا البرىاهج والذي ٓتهثؿ عالوة عمِ تدعٓـ‬ ‫التقمٓص هف ىسب البطالة والتفاوت االجتهاعْ والتىهوي فْ الجٍات الهستٍدفة.‬ ‫ي والجٍوي فْ هٓداف‬ ‫قد ات وز ة التىهٓة الجٍوٓة والتخطٓط عمِ الهستوٓٓف الهركز‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫إحداث فرص العهؿ عدة تدخالت ألحداث هواطف شغؿ وتٓسٓر االىدهاج الهٍىْ‬ ‫لمشباب حٓث سٓتولِ الهكتب اىجاز عدة هشارٓع لتحسٓف البىٓة التحتٓة هشغمة لمٓد‬ ‫العاهمة.‬ ‫‪42 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ى‬ ‫ى سٓتـ فْ إطار ىفس البرىاهج تىفٓذ بعض التدخالت األخر‬ ‫وهف ىاحٓة أخر‬ ‫إلدهاج إعداد هف العاطمٓف عف العهؿ فْ سوؽ الشغؿ فْ الٓات سمٓاىة وقفصة‬ ‫و‬ ‫والقصرٓف وسٓدي بوزٓد والكاؼ فضال عف تٓسٓر حصوؿ الهىتفعٓف بتدخالت ٌذا‬ ‫ى إلحداث هشارٓع بعد حصولٍـ‬ ‫البرىاهج فِ ٌذي الهىاطؽ عمِ القروض الصغر‬ ‫عمِ التكوٓف والتجربة االزهة.‬ ‫‪43 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتتهثؿ ٌذي الهشارٓع الىهوذجٓة فْ‬ ‫:‬ ‫‪‬‬ ‫الٓة سمٓاىة :تٍٓئة وتٍذٓب هسمؾ فالحْ والهحافظة عمِ التربة وتثهٓف السدود الجبمٓة.‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫الٓة القصرٓف : تطٍٓر حْ شعبْ وبىاء هقر لمسوؽ البمدي.‬ ‫و‬ ‫521‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫‪‬‬ ‫الٓة قفصة :تطٍٓر حْ شعبْ واعادة ترصٓؼ ههر لمهترجمٓف باستعهاؿ الهوارد الطبٓعٓة‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫ي االودٓة.‬ ‫الكاؼ : صٓاىة بعض الهسالؾ وخاصة التْ تهر بجاىب هجار‬ ‫التْ تزخر بٍا الجٍة.‬ ‫‪‬‬ ‫ى هٓاي االهطار عمِ‬ ‫سٓدي بوزٓد : تٍٓئة هكاف لمسوؽ االسبوعٓة باالظافة الِ تطٍٓر هجر‬ ‫حدود الهدٓىة.‬ ‫التعاوف مع مقاطعة بافاريا األلمانية7‬ ‫‪iii IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪44 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫عت وز ة التىهٓة الجٍوٓة والتخطٓط ألعداد ب اهج تعاوف هع هقاطعة بافارٓا‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫شر‬ ‫األلهاىٓة حٓث اقترحت أف تكوف الجٍات الهستٍدفة ٌْ األربعة عشر الٓة ذات‬ ‫و‬ ‫األولوٓة وأف تكوف هىطمؽ إعداد ب اهج التوأهة لمهىتوجات الهحمٓة التْ تعرؼ بٍا‬ ‫ر‬ ‫ٌذي الجٍات وذلؾ باالستئىاس بتقارٓر الهىسؽ الٓاباىْ التْ أعدٌا فْ ىطاؽ برىاهج‬ ‫ج.‬ ‫قرٓة وهىتو‬ ‫‪45 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ع ىهوذجْ لتثهٓف بعض الهىتوجات التْ تختص بٍا الجٍات عمِ‬ ‫وقد تـ تقدٓـ هشرو‬ ‫ع فْ ىطاؽ تطوٓر الهىظوهات‬ ‫ج ٌذا الهشرو‬ ‫غ ار ٌىدي تالة ب الٓة القصرٓف وٓىدر‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫االقتصادٓة بالجٍات.‬ ‫‪iv IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪46 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫التعاوف التونسي مع جية ف ايبورغ االلمانية7‬ ‫ر‬ ‫فْ إطار الىٍوض بالهىاطؽ ذات األولوٓة إلحداث دٓىاهٓكٓة اقتصادٓة وتىهوٓة بها‬ ‫ٓتهاشِ وخصوصٓات الهىاطؽ الهذكو ة بادرت وز ة التىهٓة بإعداد ب اهج تعاوف هع‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫الٓة فر غ األلهاىٓة وتعتبر هدٓىة فر غ هف أكثر الهدف اٌتهاها بالبٓئة وتوجد‬ ‫آبور‬ ‫آبور‬ ‫و‬ ‫بٍا‬ ‫‪47 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫عدة جاهعات وه اكز بحوث تساٌـ فْ بعث الهشارٓع فْ هجاؿ تكىولوجٓا الطاقة‬ ‫ر‬ ‫‪48 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبخصوص هجاالت التعاوف اقترحت الوز ة بعض القطاعات الٍاهة التْ تدخؿ فْ‬ ‫ار‬ ‫الهتجددة.‬ ‫اٌتهاهات الجاىب األلهاىْ عمِ غ ار :‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫رسكمة الىفآات واعادة استغاللٍا باإلضافة إلِ هعالجة الهٓاي الهستعهمة.‬ ‫حهآة التربة هف االىج اؼ خاصة بهرتفعات الشهاؿ الغربْ.‬ ‫ر‬ ‫621‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫تثهٓف وتطوٓر السٓاحة االٓكولوجٓة.‬ ‫التعاوف التونسي مع مجموعة الديمق اطيات7‬ ‫ر‬ ‫‪v IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪49 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫تأسست هجهوعة الدٓهق اطٓات بفرصوفٓا سىة‬ ‫ر‬ ‫0002‬ ‫بهباد ة هف ال الٓات الهتحدة‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫االهرٓكٓة وبولوىٓا بٍدؼ تشجٓع التطور الدٓهق اطْ فْ شتِ اىحاء العالـ.وتظـ‬ ‫ر‬ ‫الهجهوعة‬ ‫78‬ ‫ٌـ باالستىاد الِ توصٓات‬ ‫دولة (بصفتْ عضو وهالحظ) تـ اختٓار‬ ‫ٌا "فرٓدوـ ٌاوس" بىاء‬ ‫هىظهات غٓر حكوهْ هقربة هف االدا ة االهرٓكٓة هف ابرز‬ ‫ر‬ ‫عمِ "سجؿ كؿ دولة فْ هجاؿ حقوؽ االىساف والحرٓات "وتعقد هجهوعة‬ ‫الدٓهق اطٓات بصفة دورٓة (كؿ سىتٓف) هؤته ات وزرٓة بهشاركة ههثمٓف عف‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهجتهع الهدىْ وتسعِ الهجهوعة الِ هضاعفة جٍودٌا حتِ تتحوؿ الِ "هىتدى‬ ‫فرٓد هف ىوعً لمدٓهق اطٓات فْ العالـ هف اجؿ دعـ الدٓهق اطٓة وتعز ٌا"‬ ‫ٓز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪51 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٌذا وتٍدؼ هباد ة "تحدي الش اكة الدٓهق اطٓة" التْ اطمقتٍا هجهوعة الدٓهق اطٓات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى فْ طور التحوؿ الدٓهق اطْ وتـ‬ ‫ر‬ ‫الِ توفٓر اطار ٓهكف هف هساعدة البمداف االخر‬ ‫هىذ‬ ‫‪51 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫7002‬ ‫إحداث أهاىة عاهة لهجهوعة الدٓهق اطٓات ٌا فرصوفٓا.‬ ‫هقر‬ ‫ر‬ ‫فْ إطار دعـ االىتقاؿ الدٓهق اطْ بتوىس سعت هجهوعة الدٓهق اطٓات إلِ تقدٓـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ع أطمس الجٍات الذي‬ ‫الهعوىة لتوىس بتهوٓؿ بعض الهشارٓع عمِ غ ار هشرو‬ ‫ر‬ ‫شاركت فْ تهوٓمً زٓادة عمِ الطرؼ اإلٓطالْ (‬ ‫(052‬ ‫الؼ د الر) وههمكة ٌولىدا بهبمغ‬ ‫و‬ ‫(281‬ ‫761‬ ‫ألؼ د الر) والداىهارؾ بهبمغ‬ ‫و‬ ‫الؼ د الر) كها تـ تقدٓـ هشارٓع ى‬ ‫أخر‬ ‫و‬ ‫ع الىقؿ الحدٓدي السٓاحْ‬ ‫لٍذي الهجهوعة لد استٍا وابداء ال أي فٍٓا عمِ غ ار هشرو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ع دعـ القد ات الهؤسساتٓة إلطا ات وز ة التىهٓة الجٍوٓة‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لجٍة الشهاؿ الغربْ وهشرو‬ ‫ودواوٓف التىهٓة الجٍوٓة.‬ ‫‪vi IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪52 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫برنامج األلفية لمتحدي ‪MCC‬‬ ‫تـ إحداث ٌذا البرىاهج سىة‬ ‫4002‬ ‫وذلؾ لخمؽ ش اكة تىهوٓة جدٓدة بٓف ال الٓات‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫الهتحدة األهرٓكٓة والدوؿ الىاهٓة وٓتهتع البرىاهج بهٓ اىٓة ٌاهة تـ الترفٓع فٍٓا هف‬ ‫ز‬ ‫طرؼ الكوىغرس تحت إدا ة الرئٓس اوباها بىسبة‬ ‫ر‬ ‫62%‬ ‫وٓتـ صرؼ األهواؿ فْ شكؿ‬ ‫هىح لمدوؿ الهترشحة لالىضهاـ لٍذا البرىاهج والتْ تمتزـ بحسف التصرؼ واعادة‬ ‫721‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ٌٓكمة اقتصادٌا ولمتهتع بإعاىة هالٓة هف طرؼ البرىاهج ٓجب عمِ الدوؿ األعضاء‬ ‫أف تمتزـ بالشروط التالٓة‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تقٓٓـ الدخؿ السىوي لمفرد.‬ ‫تقٓٓـ السٓاسة االقتصادٓة طبقا‬ ‫:‬ ‫لػ71‬ ‫هعٓار وفقا لد اسات هستقمة وشفافة لتحدٓد هدى الت اـ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الدوؿ األعضاء بالتشجٓع عمِ الحرٓات السٓاسٓة واالقتصادٓة واالستثهار فْ هجاالت‬ ‫التربٓة والصحة وهقاوهة الفساد واحت اـ الحرٓات الفردٓة وعموٓة القاىوف.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫عرض ح هتهاسؾ لتحدٓد أولوٓات الدوؿ فٓها ٓخص صرؼ اإلعاىات الهالٓة الههىوحة‬ ‫هقتر‬ ‫لٍا.‬ ‫‪53 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستستفٓد توىس هف ٌذا البرىاهج فْ إطار برىاهج‬ ‫برىاهج دعـ فىْ هف‬ ‫02 اىى03‬ ‫أولْ(‪seuil‬‬ ‫‪ )Programme‬وٌو‬ ‫همٓوف د الر هبىْ عمِ تحمٓؿ هعهؽ لالقتصاد‬ ‫و‬ ‫التوىسْ ٍٓدؼ بالخصوص إلج اء تحوٓ ات سٓاسٓة لدفع التىهٓة بتوىس بهشاركة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الحكوهة التوىسٓة وقد تـ خالؿ شٍر سبتهبر‬ ‫البرىاهج. واىطمقت خالؿ شٍر ي‬ ‫فٓفر‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫األعالف عف استفادة توىس بٍذا‬ ‫هرحمة التشخٓص هف طرؼ فرٓؽ ٓهثؿ‬ ‫برىاهج األلفٓة لمتحدي(‪ )MCC‬والحكوهة التوىسٓة ههثمة فْ وز ة التىهٓة الجٍوٓة‬ ‫ار‬ ‫والتخطٓط والبىؾ االفرٓقْ لمتىهٓة(‪ )BAD‬عمِ أف تقع الهصادقة عمِ هخطط‬ ‫البرىاهج هف طرؼ هجمس برىاهج االلفٓة لمتحدي خالؿ ىٍآة سىة‬ ‫الهتوقع االىطالؽ فْ تطبٓؽ البرىاهج بدآة هف سىة 3102.‬ ‫‪vii IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪54 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫وهف‬ ‫التعاوف الثنائي مع تركيا في مجاؿ دعـ الالمركزية والتنمية بالجيات‬ ‫فْ إطار برىاهج التعاوف التىهوي الذي تـ إهضاءي بٓف وز ة التىهٓة الجٍوٓة‬ ‫ار‬ ‫والتخطٓط ووز ة التىهٓة التركٓة خالؿ سىة‬ ‫ار‬ ‫2102‬ ‫سٓتـ إعداد برىاهج تعاوف إقمٓهْ‬ ‫بٓف جٍات توىسٓة وجٍات تركٓة ٓىبىْ عمِ إىجاز هشارٓع ذات هصمحة هشتركة‬ ‫تٍدؼ باألساس إلِ دفع التىهٓة االقتصادٓة واالجتهاعٓة والعمهٓة وتدعٓـ التىهٓة‬ ‫الهحمٓة بٍذي الجٍات وتعزٓز التعاوف الثىائْ بٓف البمدٓف وتستٍدؼ باألساس‬ ‫ى والهتوسطة والهؤسسات الحكوهٓة والهىظهات الغٓر حكوهٓة‬ ‫الهؤسسات الصغر‬ ‫وبصدد اإلعداد لد اسة حوؿ الجٍات الهعىٓة وخصائصٍا وىوعٓة الهشارٓع التْ سٓتـ‬ ‫ر‬ ‫821‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫ٌا وهف الهىتظر أف ٓتـ الهصادقة رسهٓا عمِ ٌذا البرىاهج قْ بدآة سىة‬ ‫إىجاز‬ ‫3102.‬ ‫‪viii IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪55 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫التعاوف مع الياباف‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ وقعت وز ة التىهٓة الجٍوٓة والتخطٓط اتفاقٓة هع الوكالة الٓاباىٓة‬ ‫ار‬ ‫لمتعاوف الفىْ تتولِ بهقتضاٌا هساىدة جٍود دٓواف تىهٓة الجىوب فْ هجاؿ التخطٓط‬ ‫التىهوي االست اتٓجْ حٓث سٓتولِ هجهوعة هف الخب اء الٓاباىٓٓف فْ هختمؼ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫االختصاصات اىجاز د اسة تقٓٓهٓة فْ هرحمة أولِ لهوارد الٓات الجىوب وتحدٓد‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫هعوقات التىهٓة ٓتـ عمِ ضوئٍا اىجاز است اتٓجٓات تتضهف جهمة هف الهشارٓع‬ ‫ر‬ ‫لمىٍوض ب الٓات الجىوب فْ كافة الهجاالت تهتد إلِ غآة سىة 6302.‬ ‫و‬ ‫‪ix IV 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪56 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫المجاف المشتركة‬ ‫وعمِ هستوى آخر، تـ التركٓز فْ إطار أعهاؿ المجاف الهشتركة بٓف توىس وعدد هف‬ ‫ي‬ ‫البمداف عمِ غ ار ألهاىٓا والهجر والىهسا وبولوىٓا عمِ دفع التعاوف الالهركز‬ ‫ر‬ ‫وتوجًٍٓ ىحو هجاالت الحوكهة الهحمٓة وتطوٓر القد ات الهؤسساتٓة لمجٍات إلِ‬ ‫ر‬ ‫جاىب دعـ الهساىدة الفىٓة والهالٓة لمجٍات الهحروهة.‬ ‫‪v 4 II‬‬ ‫ -‬‫‪57 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫تطوير وتنمية اإلحصائيات الجيوية‬ ‫فْ إطار تطوٓر الهىظوهة الوطىٓة لإلحصاء والىٍوض بٍا وتقدٓـ اقت احات عهمٓة‬ ‫ر‬ ‫ٌا عمِ الهستوى الوطىْ والجٍوي تـ إحداث فرٓؽ عهؿ ٓضـ هجهوعة‬ ‫بٍدؼ تطوٓر‬ ‫هف الخب اء فْ هٓداف اإلحصاء واإلقتصاد بٍدؼ تحمٓؿ الوضعٓة الحالٓة‬ ‫ر‬ ‫لإلحصائٓات الجٍوٓة لتحدٓد الىقائص التْ تشكؿ عائقا أهاـ الىٍوض بٍا واقت اح‬ ‫ر‬ ‫ٌا. وفْ ىفس السٓاؽ تـ عقد جمسات عهؿ بهقر‬ ‫الحموؿ الههكىة لتىهٓتٍا وتطوٓر‬ ‫ي جواف وىوفهبر‬ ‫الهجمس الوطىْ لإلحصاء خالؿ الفت ة الههتدة بٓف شٍر‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫بهشاركة ههثمْ الوز ات والٍٓاكؿ العهوهٓة الجٍوٓة بال الٓات وتـ خاللٍا تقدٓـ ها‬ ‫و‬ ‫ار‬ ‫ع التقرٓر وهزٓد التشاور ود اسة اإلشكالٓات التْ تعوؽ العهؿ‬ ‫ر‬ ‫تضهىً هشرو‬ ‫921‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫اإلحصائْ عمِ الهستوى الجٍوي والىظر فْ سبؿ تطوٓ ي سعٓا إلِ إرساء هىظوهة‬ ‫ر‬ ‫إحصائٓة جٍوٓة شفافة وتتسـ بالهصداقٓة.‬ ‫‪58 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫تـ التأكٓد خالؿ الجمسات التْ عقدت فْ الغرض عمِ األٌهٓة التْ تكتسٍٓا‬ ‫الهعموهة اإلحصائٓة الجٍوٓة حٓث ٓتجاوز ٌا هجرد تشخٓص الوضع اإلقتصادى‬ ‫دور‬ ‫ٌا وتقٓٓهٍا‬ ‫واالجتهاعْ واعداد الهخططات والب اهج واختٓار الهشارٓع وهتابعة إىجاز‬ ‫ر‬ ‫إلِ إب از التفاوت بٓف الجٍات وبٓف الهىاطؽ داخؿ ىفس الجٍة. وقد تـ التعرض إلِ‬ ‫ر‬ ‫هحتوى التقرٓر الذي تـ إعدادي هف طرؼ فرٓؽ العهؿ وتهحور الىقاش حوؿ‬ ‫اإلشكالٓات الهطروحة فْ ٌذا الهجاؿ والتوصٓات الهقترحة لتجاوز ٌذي الوضعٓة.‬ ‫ي والٍاـ الذي تمعبً الهعموهة اإلحصائٓة فْ القٓاـ‬ ‫كها تهت اإلشا ة إلِ الدور الهركز‬ ‫ر‬ ‫بالتحالٓؿ والتوقعات واإلسقاطات وذالؾ سعٓا إلستش اؼ الهستقبؿ إعتهادا عمِ‬ ‫ر‬ ‫هعآٓر عمهٓة وهوضوعٓة فْ جهٓع القطاعات وهواكبة التطور الحاصؿ عمِ‬ ‫الهستوى العالهْ واالحتذاء بالدوؿ الهتقدهة. وتهت اإلشا ة إلِ أٌهٓة وضرو ة حٓاد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهىظوهة اإلحصائٓة وعدـ توظٓؼ اإلحصائٓات الهىتجة فْ التجاذبات السٓاسٓة‬ ‫لصالح جٍة هعٓىة والسعْ إلِ إعتهاد الهوضوعٓة فْ العهؿ اإلحصائْ.‬ ‫‪59 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتشهؿ الهىظوهة اإلحصائٓة كؿ هف الهجمس الوطىْ لإلحصاء والهعٍد الوطىْ‬ ‫ى وهؤسسات التكوٓف فْ هجاؿ‬ ‫لإلحصاء والٍٓاكؿ اإلحصائٓة العهوهٓة األخر‬ ‫اإلحصاء وتضطمع ٌذي الهىظوهة بالهٍاـ التالٓة:‬ ‫‪‬‬ ‫تزوٓد اإلدا ات العهوهٓة والهؤسسات اإلقتصادٓة والهىظهات ووسائؿ اإلعالـ والباحثٓف‬ ‫ر‬ ‫وسائر الهواطىٓف بالهعموهة اإلحصائٓة الهتعمقة بالهجاالت اإلقتصادٓة واإلجتهاعٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫الهساٌهة فْ ترشٓد إستعهاؿ الهعموهة اإلحصائٓة ذات الجودة العالٓة لدعـ الحوكهة‬ ‫الرشٓدة.‬ ‫‪‬‬ ‫العهؿ عمِ ضهاف التبادؿ السمس لمهعطٓات وخاصة بٓف الٍٓاكؿ العهوهٓة.‬ ‫‪1 V 4 II‬‬ ‫ - -‬‫‪61 4 II‬‬ ‫- -‬ ‫النقائص واإلشكاليات المطروحة;‬ ‫تبٓف هف خالؿ التقرٓر وها تـ هف ىقاش حولً أف الهعطٓات اإلحصائٓة الهتوف ة‬ ‫ر‬ ‫حالٓا ال تهكف هف هتابعة وتشخٓص الوضع اإلقتصادي واإلجتهاعْ واعداد‬ ‫ٌا وتقٓٓهٍا بالشكؿ الهطموب‬ ‫الهخططات والب اهج واختٓار الهشارٓع وهتابعة إىجاز‬ ‫ر‬ ‫031‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب ال ابع ; التنمية الجيوية‬ ‫ر‬ ‫وذالؾ لوجود عدٓد الىقائص واإلشكالٓات التْ تعٓؽ تطور الهعموهة اإلحصائٓة عمِ‬ ‫الهستوى الجٍوي وٌْ كأتْ:‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫عدـ تغطٓة كافة القطاعات القطاعات اإلقتصادٓة اإلجتهاعٓة.‬ ‫تعدد الهفآٌـ والهصطمحات اإلحصائٓة وغٓاب الهىاٌج العمهٓة إلعداد اإلحصائٓات‬ ‫الجٍوٓة.‬ ‫‪‬‬ ‫قصور فْ ىشر الهعموهة اإلحصائٓة الهتوف ة لدى الهصالح اإلدارٓة وىقص فْ وسائؿ‬ ‫ر‬ ‫ٌا وعدـ االىتظاـ فْ إىتاج وىشر الهعموهة عمِ الهستوى الجٍوي.‬ ‫ىشر‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫ىقص فْ الهوارد البشرٓة الهختصة والتجٍٓ ات والهعدات الهالئهة فْ الهجاؿ اإلحصائْ.‬ ‫ز‬ ‫غٓاب الب اهج والدو ات التكوٓىٓة لتأٌٓؿ وتدرٓب اإلطا ات الهكمفة بالعهؿ اإلحصائْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بالجٍات.‬ ‫‪‬‬ ‫قمة الب اهج التحسٓسٓة إلرساء ثقافة إحصائٓة وغٓاب التىسٓؽ بٓف الٍٓاكؿ اإلدارٓة الجٍوٓة‬ ‫ر‬ ‫والهؤسسات اإلقتصادٓة.‬ ‫التوصيات لإلستجابة لطمبات الجيات;‬ ‫‪‬‬ ‫تعميـ المعطيات بتغطية المياديف الغير مغطات: الهصالح الجٍوٓة الهىتجة لمهعموـ‬ ‫اإلحصائٓة هدعوة إلِ تعهٓـ الهعطٓات والهؤش ات اإلحصائٓة عمِ أف تشهؿ جهٓع‬ ‫ر‬ ‫القطاعات حسب ال الٓة والهعتهدٓة والعهادة و ٌا باىتظاـ وبصفة دورٓة فْ الىشرٓة‬ ‫ىشر‬ ‫و‬ ‫ٌا هف خالؿ إد اج هعطٓات وهؤش ات إضافٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهوجودة " الٓة فْ أرقاـ" عمِ أف ٓتـ تطوٓر‬ ‫و‬ ‫تـ اقت احٍا هف طرؼ الهجمس الوطىْ لإلحصاء.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫إقامة ندوات حوؿ المصطمحات والمفاىيـ والتصانيؼ المعتمدة وطنيا وعالميا: وذالؾ‬ ‫بٍدؼ توحٓد الهفآٌـ والهصطمحات والهىاٌج الهعتهدة فْ إىتاج الهعموهة اإلحصائٓة‬ ‫وهعالجتٍا واضفاء التجاىس بٓف الهعطٓات اإلحصائٓة وتسٍٓؿ التىسٓؽ بٓف بٓف هىتجْ‬ ‫الهعموهة اإلحصائٓة والسعْ إلِ توحٓد الخطاب اإلحصائْ.‬ ‫‪‬‬ ‫القياـ بم اسالت تحسيسية وال امية لوضح المعمومة اإلحصائية عمى ذمة المستعمميف:‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫دعوة الهجمس الوطىْ لإلحصاء إلِ إصدار هذك ات تحسٓسٓة دورٓة هوجٍة إلِ السمط‬ ‫ر‬ ‫الجٍوٓة والٍٓاكؿ القطاعٓة إلب از أٌهٓة الهعموهة اإلحصائٓة فْ رسـ وتحدٓد الخطط‬ ‫ر‬ ‫131‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫والب اهج التىهوٓة عمِ الصعٓد الجٍوي وحثٍا عمِ اإللت اـ بتفعٓؿ الهىشور عدد‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫فْ‬ ‫‪‬‬ ‫50‬ ‫هاي‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ بالىفاذ لمهعطٓات اإلحصائٓة اإلدارٓة.‬ ‫52‬ ‫الصادر‬ ‫ي المختص ووسائؿ العمؿ الضرورية: التأكٓد عمِ ضرو ة تعزٓز‬ ‫ر‬ ‫توفير العنصر البشر‬ ‫ي الهختص فْ اإلحصاء واحداث وحدة صمبٍا تعىِ‬ ‫اإلدا ات الجٍوٓة بالعىصر البشر‬ ‫ر‬ ‫أساسا بالعهؿ اإلحصائْ.‬ ‫‪‬‬ ‫تنظيـ دو ات تكوينية ورسكمة في اإلحصاء: دعوة الهجمس الوطىْ لإلحصاء لمقٓاـ بدو ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تكوٓف ورسكمة فْ اإلحصاء تحت إش اؼ الوز ات لفائدة اإلطا ات واألعواف العاهمٓف‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫بالوحدات اإلحصائٓة الجٍوٓة التابعة لٍا.‬ ‫‪‬‬ ‫تكميؼ ممثؿ جيوي يعنى بعممية التنسيؽ: الدعوة إلِ هزٓد تدعٓـ عهمٓة التىسٓؽ بٓف‬ ‫الٍٓاكؿ الجٍوٓة عمِ أف ٓضطمع الههثؿ الجٍوي لمهعٍد الوطىْ لإلحصاء بٍذي الهٍهة‬ ‫وتكمٓؼ ههثؿ اإلدا ة الجٍوٓة لمتىهٓة بجهع الهعطٓات الالزهة إلعداد الىشرٓة " الٓة فْ‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫أرقاـ".‬ ‫231‬
  • ‫‪ 5.II‬البػاب الخامس‬ ‫دفع االستثمار‬ ‫‪1 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫أبرزت ىتائج الهسوحات السابقة حوؿ هىاخ األعهاؿ جهمة هف الضغوطات والهعوقات‬ ‫التْ كاف لٍا األثر السمبْ عمِ االستثهار وتطور الهؤسسات. ولئف شٍدت بعض‬ ‫العىاصر ىوعا هف االىف اج فإىً ٓبقِ غٓر كاؼ لتىقٓة بٓئة األعهاؿ ودفع االستثهار.‬ ‫ر‬ ‫‪2 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٌا هسح سىة‬ ‫ٌذا وتجدر اإلشا ة إلِ أف ضغوطات جدٓدة أفرز‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫وتتهثؿ أساسا‬ ‫فْ ظاٌ ة االىفالت األهىْ بعد الثو ة والفساد الهالْ الذي طالها ظؿ هسكوتا عىً هها‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫أثر سمبا عمِ بٓئة األعهاؿ.‬ ‫337.0‬ ‫317.0‬ ‫917.0‬ ‫756.0‬ ‫16.0‬ ‫785.0‬ ‫865.0‬ ‫745.0‬ ‫394.0‬ ‫الهصدر: الهعٍد التوىسْ لمقد ة التىافسٓة والد اسات الكهٓة، 2102‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪3 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫حٓث ٓبٓف الرسـ أعالي وجود عىاصر ولئف تبدو إجهاال هالئهة عمِ غ ار البىٓة‬ ‫ر‬ ‫األساسٓة والهوارد البشرٓة واإلطار االقتصادي والتشرٓعْ فٍْ ال الت تشكو هف بعض‬ ‫ز‬ ‫الىقائص و ى تحوؿ دوف تحسف هىاخ االستثهار كالههارسات فْ السوؽ والتهوٓؿ‬ ‫أخر‬ ‫البىكْ واألعباء االجتهاعٓة والرشوة واالىفالت األهىْ.‬ ‫‪4 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالىظر لجهمة ٌذي الهعطٓات، تستدعْ السىة الهقبمة هعالجة جذرٓة لمىقائص الهرصودة‬ ‫عبر اعتهاد سٓاسات استش افٓة لتوضٓح الرؤٓة أهاـ الهستثهرٓف وتركٓز آلٓات هجددة‬ ‫ر‬ ‫قاد ة عمِ الرفع هف هردودٓة هخمتؼ العواهؿ الهحددة لعهمٓة االستثهار وفْ هقدهتٍا‬ ‫ر‬ ‫تعهٓؽ اإلصالحات الهؤسساتٓة والتشرٓعٓة والترتٓبٓة لتكرٓس هبادئ الحوكهة الرشٓدة‬ ‫331‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫والشفافٓة والىجاعة وتطوٓر آلٓات التهوٓؿ والتكوٓف وتعصٓر البىٓة األساسٓة خاصة‬ ‫بالجٍات الداخمٓة.‬ ‫‪5 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد أعد الهعٍد الوطىْ لإلحصاء د اسة تٍدؼ باألساس إلِ التعرؼ عمِ خصوصٓات‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات التْ ساٌهت فْ خمؽ فرص عهؿ فْ القطاع الخاص خالؿ الفت ة الهت اوحة‬ ‫ر ر‬ ‫6991 و0102‬ ‫بٓف سىة‬ ‫وذلؾ باالعتهاد عمِ الهعطٓات الهتوف ة بالسجؿ الوطىْ‬ ‫ر‬ ‫لمهؤسسات.‬ ‫‪6 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓشهؿ القطاع الخاص فْ توىس‬ ‫222.206‬ ‫هؤسسة ىاشطة فْ هوفِ سىة 1102، ع‬ ‫تتوز‬ ‫كها ٓمْ :‬ ‫‪‬‬ ‫قطاع الصىاعة‬ ‫‪‬‬ ‫األشخاص الطبٓعٓوف‬ ‫‪‬‬ ‫21%‬ ‫والتجا ة‬ ‫ر‬ ‫78%‬ ‫34 %‬ ‫والخدهات 04%،‬ ‫والشركات 31%،‬ ‫الهؤسسات الفردٓة (بدوف أج اء) حوالْ 78%. وتضـ‬ ‫ر‬ ‫عدد الهؤسسات الهتوسطة أو الكبٓ ة‬ ‫ر‬ ‫7.0%‬ ‫أج اء).‬ ‫ر‬ ‫‪7 5 II‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫13%‬ ‫هف الهشتغمٓف، فْ حٓف ٓهثؿ‬ ‫وتغطْ حوالْ‬ ‫44%‬ ‫هف الهشتغمٓف (جمٍـ‬ ‫وهف أٌـ اإلستىتاجات الهستخمصة هف ٌذي الد اسة ها ٓمْ:‬ ‫ر‬ ‫هقارىة بدوؿ ى، ٓعتبر قطاع الهؤسسات الخاصة فْ توىس ذا طاقة تشغٓمٓة ضعٓفة ولـ‬ ‫أخر‬ ‫ٓتوصؿ إلِ هواكبة التطور الكبٓر والهت آد لطالبْ الشغؿ. والِ جاىب ذلؾ، فإف‬ ‫ز‬ ‫إحداثات شغؿ تتـ عبر هؤسسات فردٓة‬ ‫‪‬‬ ‫(‪employment‬‬ ‫2‬ ‫هف‬ ‫5‬ ‫‪ .)self‬وبالتالْ، فإف هساٌهة‬ ‫الهؤسسات الهتوسطة والكبٓ ة تعد ضعٓفة جدا هقارىة بهساٌهة الهؤسسات الفردٓة.‬ ‫ر ّ‬ ‫تسجٓؿ ركود عمِ هستوى حركٓة الهؤسسات الهشغمة، حٓث أف عددا هحدودا هف‬ ‫الهؤسسات تتهكف هف التطور فْ هستوى حجهٍا وخمؽ هواطف شغؿ جدٓدة.‬ ‫‪‬‬ ‫تعتبر حركٓة الهؤسسات ضعٓفة جدا ها ٓفسر ضهىٓا أف القطاع الخاص بقْ ٓشٍد ركودا‬ ‫ح أف الهؤسسات‬ ‫همحوظا، حٓث أف الهؤسسات الصغٓ ة تظؿ صغٓ ة. وتظٍر البٓاىات بوضو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى هف الصعب أف تصبح هؤسسات كبٓ ة الحجـ. وباإلضافة إلِ‬ ‫ر‬ ‫الفردٓة، الصغٓ ة والصغر‬ ‫ر‬ ‫ى ىادر ها تىتقؿ إلِ فئة الهؤسسات صغٓ ة أو هتوسطة الحجـ.‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ذلؾ، فإف الهؤسسات الصغر‬ ‫كها أف أصغر الهؤسسات ٌْ األكثر عرضة لالىدثار.‬ ‫431‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الخامس ; دفع االستثمار‬ ‫ذ‬ ‫فْ ظرؼ سىة واحدة، تتوقؼ حوالْ‬ ‫9%‬ ‫تستطٓع أف تتطور فْ الحجـ، فْ حٓف أف‬ ‫تىقطع عف الىشاط‬ ‫و71%‬ ‫هف الهؤسسات الفردٓة عف الىشاط‬ ‫6%‬ ‫هف الهؤسسات الهشغمة بٓف‬ ‫تت اجع فْ هستوى حجهٍا‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫فْ ظرؼ‬ ‫‪‬‬ ‫ساٌـ القطاع الخاص خالؿ الفت ة الهت اوحة بٓف سىة‬ ‫ر ر‬ ‫51‬ ‫سىة كاهمة، بقٓت‬ ‫و9%‬ ‫طور الىشاط إلِ أف‬ ‫و 2%‬ ‫33%‬ ‫5‬ ‫و1%‬ ‫و9 أج اء‬ ‫ر‬ ‫فقط ٓتطور حجهٍا.‬ ‫هف الهؤسسات الفردٓة الىاشطة هىذ سىة‬ ‫6991‬ ‫فقط تطورت فْ هستوى حجهٍا.‬ ‫6991‬ ‫وسىة‬ ‫0102‬ ‫فقط‬ ‫فْ‬ ‫فْ إحداث حوالْ‬ ‫266 ألؼ هوطف شغؿ بهعدؿ 14 ألؼ هوطف شغؿ كؿ سىة. وتقدر هساٌهة الهؤسسات‬ ‫ّ‬ ‫الفردٓة (األشخاص الهادٓوف بدوف أج اء أو الهستقموف) بهفردٌا فْ إحداث حوالْ 252 ألؼ‬ ‫ر‬ ‫هوطف شغؿ (هشتغؿ غٓر أجٓر)، فْ حٓف ساٌهت الهؤسسات الهتوسطة والكبٓ ة فْ‬ ‫ر‬ ‫إحداث‬ ‫‪‬‬ ‫حوالْ 412‬ ‫ألؼ هوطف شغؿ.‬ ‫ٓالحظ أف الهؤسسات التْ باشرت ىشاطٍا هىذ‬ ‫4‬ ‫سىوات أو أقؿ تساٌـ إٓجابٓا فْ إحداثات‬ ‫ٌا الخهس سىوات‬ ‫الشغؿ هٍها كاف حجهٍا، فْ حٓف أف الهؤسسات التْ ٓتجاوز عهر‬ ‫سجمت هساٌهة سمبٓة باستثىاء الهؤسسات الكبٓ ة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تعود هعظـ الزٓادة فْ عدد الهشتغمٓف إلِ إحداثات الهؤسسات التْ توفر هعدال سىوٓا‬ ‫ٓساوي‬ ‫75‬ ‫ألؼ هوطف شغؿ جدٓد، فْ حٓف تساٌـ الهؤسسات الهوجودة فْ حوالْ‬ ‫32‬ ‫ألؼ‬ ‫هوطف شغؿ. أها الهؤسسات التْ توقفت عف الىشاط، فٍْ تتسبب فْ خسا ة حوالْ‬ ‫ر‬ ‫14‬ ‫‪8 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ألؼ هوطف شغؿ سىوٓا.‬ ‫وفْ إطار الحرص عمِ تسرٓع ىسؽ إىجاز الهشارٓع الخاصة فْ هختمؼ الجٍات، تـ‬ ‫تكوٓف لجىة صمب وز ة التىهٓة الجٍوٓة والتخطٓط هىذ بدآة سىة‬ ‫ار‬ ‫2102‬ ‫بٍدؼ تذلٓؿ‬ ‫الصعوبات أهاـ الباعثٓف والهستثهرٓف وهساعدتٍـ عمِ إىجاز هشارٓعٍـ فْ أقصر‬ ‫أجاؿ.‬ ‫‪9 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتٍدؼ أعهاؿ ٌذي المجىة إلِ د اسة الصعوبات الهطروحة وآجاد الحموؿ الهىاسبة فْ‬ ‫ر‬ ‫إطار العهؿ الهشترؾ هع الٍٓاكؿ الهعىٓة هف إدا ات وٌٓاكؿ إحاطة وهؤسسات تهوٓؿ‬ ‫ر‬ ‫وهختمؼ هكوىات الهجتهع الهدىْ والحرص عمِ تقدٓـ كاهؿ اإلحاطة واإلرشادات‬ ‫الهىاسبة فضال عف اقت اح اإلج اءات واإلصالحات لتحسٓف هحٓط االستثهار وذلؾ عمِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ضوء ها استخمصتً هف استىتاجات هف د استٍا العهمٓة لمهعوقات التْ تحوؿ دوف‬ ‫ر‬ ‫تٓسٓر عهمٓة االستثهار فْ توىس.‬ ‫531‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪11 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وشهمت أعهاؿ المجىة خالؿ الفت ة الهت اوحة بٓف ي‬ ‫فٓفر‬ ‫ر ر‬ ‫2102‬ ‫وىوفهبر‬ ‫2102‬ ‫هتابعة ها‬ ‫ٓزٓد عف 006 هشروعا. وأفضت ىتائج أعهاؿ المجىة إلِ أٌـ االستىتاجات التالٓة:‬ ‫‪‬‬ ‫تشتت جٍود الهستثهر بسبب ضعؼ ىجاعة هىظوهة اإلحاطة وتعدد الهتدخمٓف وضعؼ‬ ‫‪‬‬ ‫تعدد الصعوبات العقارٓة خاصة هىٍا تغٓٓر صبغة األ اضْ الفالحٓة فضال عف عدـ توفر‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫الخصوصٓات العقارٓة لبعض األ اضْ (أ اضْ اشت اكٓة، عمِ الشٓاع، أ اضْ غٓر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التىسٓؽ فٓها بٓىٍا،‬ ‫ي الصىاعْ بالصفة الهرجوة فْ عدٓد الجٍات،‬ ‫الرصٓد العقار‬ ‫هسجمة) تعطؿ اىتصاب الهشارٓع بٍا باعتبار صعوبة الحصوؿ عمِ التهوٓؿ (عدـ التهكف‬ ‫هف ٌىٓة)،‬ ‫الر‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫بطء فْ تقدٓـ الخدهات اإلدارٓة وتعدد الت اخٓص الهرتبطة بإىجاز الهشارٓع االستثهارٓة،‬ ‫ر‬ ‫ىقص فْ تكوٓف بعض الهستثهرٓف فْ هجاالت التصرؼ والتسوٓؽ وٌو ها ٓؤدي إلِ تردد‬ ‫البىوؾ فْ تهوٓمٍـ،‬ ‫‪‬‬ ‫عدـ توفر إطار تشاركْ لمىٍوض باالستثهار الخاص،‬ ‫‪‬‬ ‫عدـ قد ة عدد هف الباعثٓف عمِ توفٓر التهوٓؿ الذاتْ الهطموب،‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ٌـ عف‬ ‫حصوؿ عدد هف الهستثهرٓف عمِ الهوافقة الهبدئٓة هف أحد هؤسسات القرض وعجز‬ ‫‪‬‬ ‫طوؿ اإلج اءات وتعدد الهتدخمٓف خاصة بالىسبة لمهشارٓع الهىدهجة (فالحْ سٓاحْ، بٓئْ)،‬ ‫ر‬ ‫ى،‬ ‫الحصوؿ عمِ هوافقة الهؤسسات األخر‬ ‫‪‬‬ ‫هدٓوىٓة بعض الهؤسسات الهتواجدة هها ٓعٓقٍا عمِ هواصمة ىشاطٍا غـ توفر سوؽ‬ ‫ر‬ ‫لهىتوجٍا واهكاىٓاتٍا السترجاع الىشاط.‬ ‫‪11 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولتجاوز هختمؼ ٌذي الصعوبات، ستتجً الجٍود لتىفٓذ خطة عاجمة لمىٍوض باالستثهار‬ ‫بهختمؼ عىاص ي ترتكز عمِ تحسٓف عهمٓة التىسٓؽ واق ار إج اءات ظرفٓة لتخفٓؼ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ع فْ إصالحات جوٌرٓة لهختمؼ هكوىات‬ ‫األعباء عمِ الباعثٓف والهؤسسات هع الشرو‬ ‫هحٓط األعهاؿ تعتهد باألساس عمِ الهحاور التالٓة:‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تطوٓر اإلطار القاىوىْ لالستثهار‬ ‫تعزٓز ٌٓاكؿ اإلحاطة والهساىدة وتٓسٓر إج اءات االستثهار‬ ‫ر‬ ‫االرتقاء بالتىهٓة الجٍوٓة العادلة والهىدهجة‬ ‫631‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫الباب الخامس ; دفع االستثمار‬ ‫ذ‬ ‫تحسٓف هىظوهة التهوٓؿ‬ ‫‪‬‬ ‫هالئهة التكوٓف لحاجٓات االقتصاد وتطوٓر الكفاءات‬ ‫‪‬‬ ‫تطوٓر البىٓة األساسٓة والموجستٓة والتكىولوجٓة الهوجٍة لمهؤسسة‬ ‫‪‬‬ ‫‪II‬‬ ‫تعزٓز القد ة التىافسٓة ودعـ التصدٓر‬ ‫ر‬ ‫5-‬ ‫- ‪i‬‬ ‫‪12 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫تطوير اإلطار القانوني لالستثمار‬ ‫سٓتركز العهؿ عمِ تطوٓر هىظوهة التشرٓعات واإلطار الهؤسساتْ الهىظـ لالستثهار‬ ‫هف خالؿ إرساء إطار قاىوىْ ٓىظـ عقود الش اكة بٓف القطاعٓف العاـ والخاص وٓضبط‬ ‫ر‬ ‫الهبادئ واإلج اءات التْ تحكـ ٌذي العقود، وٌو ها سٓهكف هف إحداث جٓؿ جدٓد هف‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهشارٓع العهوهٓة تستفٓد هف خب ة القطاع الخاص عمِ هستوى اإلىجاز واإلدا ة وقدرتً‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمِ الضغط عمِ آجاؿ اإلىجاز فضال عف إتاحة الفرصة إلٓجاد تهوٓالت هالئهة‬ ‫واضافٓة إلىجاز ٌذي الهشارٓع.‬ ‫‪13 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ تىقٓح عدد هف القواىٓف ذات العالقة بالهسائؿ العقارٓة واأل اضْ الفالحٓة فْ‬ ‫ر‬ ‫ى‬ ‫اتجاي تبسٓط اإلج اءات والتسرٓع فٍٓا باإلضافة إلِ اإلصالحات التشرٓعٓة األخر‬ ‫ر‬ ‫خاصة هىٍا اله اجعة الٍٓكمٓة لهىظوهة تشجٓع االستثهار.‬ ‫ر‬ ‫‪14 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا السٓاؽ، سٓتـ إصدار هجمة جدٓدة لالستثهار تٍدؼ إلِ إرساء ىظاـ هتطور‬ ‫حمة التْ ٓهر بٍا االقتصاد التوىسْ‬ ‫لدفع الهباد ة الخاصة تتهاشِ وهقتضٓات الهر‬ ‫ر‬ ‫وتعزز قدرتً عمِ التعاهؿ هع الهتغٓ ات العالهٓة. وستعىِ الهجمة بهختمؼ الجواىب‬ ‫ر‬ ‫الهتعمقة بعهمٓة االستثهار حتِ تواكب هتطمبات التىهٓة الحالٓة لمبالد وتساٌـ فْ تحقٓؽ‬ ‫األٌداؼ الوطىٓة الهرسوهة فْ هجاؿ االستثهار، وتتهثؿ الهبادئ األساسٓة التْ سترتكز‬ ‫عمٍٓا ٌذي الهجمة فْ التىهٓة الجٍوٓة والهىدهجة، الرفع هف القٓهة الهضافة، الىٍوض‬ ‫ج.‬ ‫ي ودفع التصدٓر وتشجٓع الهؤسسات عمِ االىتصاب بالخار‬ ‫بال أس الهاؿ البشر‬ ‫ر‬ ‫‪15 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستهكف الهجمة الجدٓدة لالستثهار هف توضٓح الضهاىات وحهآة حقوؽ الهستثهرٓف‬ ‫ّ‬ ‫التوىسٓٓف واألجاىب بها ٓسهح باالرتقاء ببٓئة األعهاؿ والتىافسٓة إلِ أرفع الههارسات‬ ‫العالهٓة وكذلؾ استقطاب الهزٓد هف االستثها ات األجىبٓة الهباش ة. كها ستسٍـ الهجمة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فْ تخفٓؼ القٓود الحالٓة أهاـ حرٓة الهباد ة هف خالؿ اعتهاد قائهة سمبٓة فْ األىشطة‬ ‫ر‬ ‫الهستثىاة وتقمٓصٍا هع التخمْ قدر اإلهكاف عف السمطة التقدٓرٓة لإلدا ة. وعمِ هستوى‬ ‫ر‬ ‫731‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫التوجً الهعتهد فْ صٓاغة االهتٓا ات، سٓتـ اعتهاد هبدأ التبسٓط والتقمٓص فْ عدد‬ ‫ز‬ ‫آلٓات التشجٓع واضفاء الىجاعة عمٍٓا إلِ جاىب ترشٓد الحوافز هع هزٓد هالءهتٍا‬ ‫حسب ىوعٓة االستثهار وهدى استجابتٍا ألولوٓات التىهٓة بالبالد. كها ستعالج الهجمة‬ ‫هسألة اإلج اءات هف خالؿ اعتهاد هبدأ الحد هف السمطة التقدٓرٓة لإلدا ة وضبط أجاؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القصوى إلجابة الهستثهر وتبرٓر القر ات فْ حالة الرفض وارساء هبدأ آلٓة إسىاد‬ ‫ار‬ ‫االهتٓا ات وتبسٓط اإلج اءات اإلدارٓة الهتعمقة بإسىادٌا. وسٓتـ الحرص عمِ التقمٓص‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫قدر اإلهكاف فْ عدد الىصوص التطبٓقٓة لمهجمة واستكهالٍا بالت اهف هع إصدار الهجمة‬ ‫ز‬ ‫حتِ تحقؽ الهجمة األٌداؼ جوة.‬ ‫الهر ّ‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫‪ii‬‬ ‫-‬ ‫‪16 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫تعزبز ىياكؿ اإلحاطة والمساندة وتيسير إج اءات االستثمار‬ ‫ر‬ ‫ٓهثؿ تطوٓر اإلطار الهؤسساتْ الهىظـ لالستثهار أحد أبرز هكوىات هقاربة التشجٓع‬ ‫ج فْ ٌذا اإلطار إحداث ٌٓئة وطىٓة‬ ‫عمِ االستثهار واحداث الهؤسسات، وٓىدر‬ ‫لالستثهار إلحكاـ التىسٓؽ بٓف هختمؼ ٌٓاكؿ اإلحاطة وتكوف الهخاطب الوحٓد‬ ‫لمهستثهر، وسٓهكف إحداث ٌذي الٍٓئة هف القٓاـ بتقٓٓـ ي إلطار االستثهار وىسؽ‬ ‫دور‬ ‫ّ‬ ‫إىجاز االستثها ات الخاصة وىتائج االهتٓا ات الههىوحة واقت اح اإلصالحات الضرورٓة.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫‪17 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستتـ إعادة ٌٓكمة دواوٓف التىهٓة الجٍوٓة والهىدوبٓة العاهة لمتىهٓة الجٍوٓة هف‬ ‫خالؿ الىظر فْ إحداث وكاالت جٍوٓة لمتىهٓة باالستئىاس بالتجارب األجىبٓة الىاجحة‬ ‫واالستفادة هف آلٓات التعاوف الدولْ فْ الهجاؿ هع إرساء هىظوهة لمتىسٓؽ وتبادؿ‬ ‫الهعطٓات بٓف ٌذي الوكاالت وهختمؼ الٍٓاكؿ الهعىٓة بعهمٓة التىهٓة فْ الجٍات، وذلؾ‬ ‫بٍدؼ الرفع هف أدائٍا واضفاء الىجاعة عمِ تدخالتٍا وهزٓد تقرٓبٍا إلِ الجٍة.‬ ‫‪18 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتـ العهؿ عمِ هزٓد توفٓر الهعموهة لمهستثهرٓف هف خالؿ إعداد خارطة استثهارٓة‬ ‫تشهؿ فرص االستثهار الهتوف ة حسب القطاعات والهىاطؽ واحداث بوابة هوحدة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫باالستثهار تتضهف هعطٓات حوؿ الفرص واإلج اءات وهختمؼ الخدهات الهوجٍة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫لمباعثٓف، وٌو ها سٓهكف هف تقرٓب الهستثهرٓف هف الههولٓف وٓخمؽ دٓىاهكٓة إٓجابٓة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لتجسٓـ فرص االستثهار وأفكار الهشارٓع.‬ ‫‪19 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ الحرص عمِ دعـ دور خالٓا اإلف اؽ بالهؤسسات والهىشآت العهوهٓة لتشهؿ‬ ‫ر‬ ‫ع وخاصة فْ هجاؿ هساعدة الباعث عمِ استكهاؿ ٌٓكؿ‬ ‫هختمؼ ه احؿ إىجاز الهشرو‬ ‫ر‬ ‫831‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الخامس ; دفع االستثمار‬ ‫ذ‬ ‫التهوٓؿ وهزٓد تفعٓؿ ه اكز األعهاؿ خاصة فْ الجٍات الداخمٓة عبر تدعٓـ هواردٌا‬ ‫ر‬ ‫البشرٓة والهالٓة واب اـ اتفاقٓات ش اكة بٓف هختمؼ اله اكز الهتواجدة لتبادؿ الخب ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫والتجارب الىاجحة وتعهٓـ إىجاز دار الهؤسسة عمِ هختمؼ الجٍات باإلضافة إلِ‬ ‫إحداث سمؾ لمهختصٓف فْ اإلحاطة بالباعثٓف عمِ غ ار الهستشارٓف فْ التصدٓر‬ ‫ر‬ ‫وذلؾ عمِ أساس ك اس شروط هحددة، وتطوٓر هىظوهة إرشاد وتكوٓف الباعثٓف بها‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ع غوب فْ إىجا ي.‬ ‫ز‬ ‫ٓتالءـ هع هتطمبات الهشرو الهر‬ ‫‪21 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٌذا إلِ جاىب هواصمة إصالح جٍاز اإلدا ة وتحسٓف جودة الخدهات الهسداة وذلؾ‬ ‫ر‬ ‫بإصدار ىصوص ترتٓبٓة جدٓدة تتعمؽ بتبسٓط اإلج اءات اإلدارٓة لتحسٓف هىاخ األعهاؿ‬ ‫ر‬ ‫ودعـ ىفاذ األشخاص والهؤسسات إلِ الهعموهات والوثائؽ اإلدارٓة لهختمؼ الٍٓاكؿ‬ ‫والهصالح العهوهٓة بضبط ىوعٓة البٓاىات وطرؽ الحصوؿ عمٍٓا فْ إطار تكرٓس آلٓة‬ ‫"الحكوهة الهفتوحة" وحرٓة الحصوؿ عمِ الهعموهة. وسٓتـ العهؿ عمِ تقمٓص الهدة‬ ‫ّ‬ ‫الزهىٓة التْ تتطمبٍا إج اءات االستثهار والتقمٓص كذلؾ فْ طوؿ إج اءات تغٓٓر صبغة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫األ اضْ، باإلضافة إلِ التسرٓع فْ وضع اإلضبا ة الهوحدة لبعث الهشارٓع حٓز العهؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫واعتهاد قائهة سمبٓة فْ الت اخٓص الهستوجبة واعداد دلٓؿ إج اءات الهشارٓع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫والهؤسسات ٓتضهف كؿ اله احؿ اإلدارٓة الهستوجبة وطرؽ الحصوؿ عمِ االهتٓا ات‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫والٍٓاكؿ الهعىٓة وأجاؿ القاىوىٓة لإلجابة وٓكوف همزها لكؿ األط اؼ الهتدخمة فْ‬ ‫ر‬ ‫ع.‬ ‫الهشرو‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫‪iii‬‬ ‫-‬ ‫‪21 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫االرتقاء بالتنمية الجيوية العادلة والمندمجة‬ ‫ستساٌـ الهجمة الجدٓدة لالستثهار فْ إعطاء دفع جدٓد لمتىهٓة الجٍوٓة والهىدهجة وذلؾ‬ ‫هف خالؿ إق ار حوافز ىاجعة تتهاشِ والخصوصٓات االقتصادٓة واالجتهاعٓة لكؿ‬ ‫ر‬ ‫جٍة. وفْ ٌذا الهجاؿ ستتـ ه اجعة الخارطة الجٍوٓة لهىاطؽ التىهٓة باالعتهاد عمِ‬ ‫ر‬ ‫هعآٓر عمهٓة أكثر دقة وهوضوعٓة تأخذ بعٓف االعتبار هقآٓس هؤش ات البىٓة األساسٓة‬ ‫ر‬ ‫واالقتصادٓة والتىهٓة البشرٓة واالجتهاعٓة، كها سٓتـ توجًٓ التشجٓعات لتثهٓف الثروات‬ ‫حسب خصوصٓة كؿ جٍة بٍدؼ خمؽ سمسة القٓـ والرفع هف القٓهة الهضافة فْ كؿ‬ ‫حمقات اإلىتاج وٌو ها سٓضهف التىهٓة العادلة والهتكاهمة لهختمؼ جٍات البالد.‬ ‫931‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫‪iv‬‬ ‫-‬ ‫‪22 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫تحسيف منظومة التمويؿ‬ ‫ى والهتوسطة خاصة‬ ‫سٓتـ العهؿ عمِ ه اجعة جذرٓة لهىظوهة تهوٓؿ الهؤسسات الصغر‬ ‫ر‬ ‫عبر تطوٓر تدخالت شركات االستثهار وصىادٓؽ االستثهار وتثهٓف االستعهاؿ لألهواؿ‬ ‫الهوظفة لدٍٓا بها فْ ذلؾ إحداث صىدوؽ االستثهار االست اتٓجْ لمتهوٓؿ التّشاركْ‬ ‫ر‬ ‫لمباعثٓف فْ الهجاالت الواعدة والهجددة. كها سٓتـ الحرص عمِ إحداث صىدوؽ سٓادي‬ ‫لتىهٓة االستثهار بالجٍات فْ حمة أولِ وشركة قابضة فْ حمة ثاىٓة ّع عىٍا‬ ‫تتفر‬ ‫هر‬ ‫هر‬ ‫صىادٓؽ استثهار جٍوٓة تتهٓز بإعطاء صالحٓات أكبر لمجٍة وتكرٓس هبدأ الالهركزٓة‬ ‫عمِ هستوى اتخاذ قر ات تهوٓؿ الهشارٓع الخاصة بالجٍات، وسٓتـ اعتهاد هبادئ‬ ‫ار‬ ‫الحوكهة الرشٓدة عمِ هستوى إدا ة ٌذي ألٓة والتصرؼ فٍٓا.‬ ‫ر‬ ‫الصندوؽ السيادي والصناديؽ الجيوية لالستثمار والشركات القابضة‬ ‫ٓعتبر إىشاء ٌذا الصىدوؽ هباد ة فرٓدة هف ىوعٍا فْ توىس هف حٓث أىٍا تؤسس لش اكة فعالػة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بٓف القطاعٓف العاـ والخاص وٓمزهٍا بهعآٓر االختٓار السمٓـ لمفػرص االسػتثهارٓة واىتقائٍػا بىػاء‬ ‫عمػػِ هؤش ػ ات الهردودٓػػة والىجاعػػة وهػػا ٓهكػػف اف تحققػػً هػػف قٓهػػة هضػػافة عالٓػػة عمػػِ هسػػتوى‬ ‫ر‬ ‫الجٍات.‬ ‫اليدؼ العاـ‬ ‫ٓػػأتْ إىشػػاء الصػػىدوؽ السػػٓادي لتىهٓػػة االسػػتثهار الجٍػػوي ودعػػـ التشػػغٓؿ هتوافقػػا هػػع هتطمبػػات‬ ‫الهرحمة فْ توىس وجهمة االستحقاقات االقتصادٓة واالجتهاعٓة التْ تواجً البالد بعد الثػو ة هػف‬ ‫ر‬ ‫دفػػع لمىهػػو االقتصػػادي وتػػوفٓر له ػواطف الشػػغؿ وتشػػجٓع لمهبػػاد ة الح ػ ة عمػػِ هسػػتوى الجٍػػات‬ ‫ر ر‬ ‫وارساء لهىواؿ تىهٓة هستداهة ٓقوـ عمِ العدؿ فْ تو ٓع الهوارد والثروات بٓف هختمؼ الهىاطؽ.‬ ‫ز‬ ‫المبادئ والمرتك ات‬ ‫ز‬ ‫ٓقوـ ٌذا الصىدوؽ عمِ أساس هبدأٓف أساسٓٓف:‬ ‫‪‬‬ ‫هبػػدأ التشػػاركٓة: تتػػولِ الجٍػػات ههثمػػة فػػْ ٌٓاكمٍػػا الجٍوٓػػة وقطاعٍػػا الخػػاص وهؤسسػػات‬ ‫الهجتهع الهدىْ فٍٓا برفػع لػواء التىهٓػة والهشػاركة فػْ اختٓػار وتهوٓػؿ الهشػارٓع االسػتثهارٓة‬ ‫التْ تىاسبٍا.‬ ‫‪‬‬ ‫هبػػدأ الالهركزٓػػة: ٓؤسػػس ٌػػذا الىهػػوذج إلػػِ عالقػػة اقتصػػادٓة جدٓػػدة بػػٓف السػػمطة الهركزٓػػة‬ ‫والجٍػػات تٍػػدؼ إلػػِ إعطػػاء ٌػػذي األخٓ ػ ة ٌاهشػػا إضػػافٓا هػػف الصػػالحٓات التػػْ تخػػوؿ لٍػػا‬ ‫ر‬ ‫تىفٓػػذ الخطػػط التىهوٓػػة دوف اىتظػػار الهبػػاد ات والحمػػوؿ هػػف سػػمطة اإلش ػ اؼ وذلػػؾ استئىاسػػا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بتجارب شبٍٓة ىاجحة فْ ٌذا الهجاؿ عمِ غ ار التج بة التركٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫041‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الخامس ; دفع االستثمار‬ ‫ذ‬ ‫كها ٓقوـ الصىدوؽ عمِ رؤٓة ترتكز باألساس عمِ:‬ ‫‪‬‬ ‫شػ ػ اكة ب ػػٓف القط ػػاعٓف الع ػػاـ والخ ػػاص، واإلدا ة العهوهٓ ػػة والهجته ػػع اله ػػدىْ والهٍىٓ ػػٓف ه ػػف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القطاعات الهستٍدفة، عهادٌا قواعد الحوكهة الرشٓدة،‬ ‫‪‬‬ ‫تثهٓف الثروات وخصوصٓة الجٍات،‬ ‫‪‬‬ ‫تشجٓع القطاعات الخالقة لهواطف الشغؿ والقٓهة الهضافة العالٓة،‬ ‫‪‬‬ ‫تدعٓـ كفاءة أصحاب الهشارٓع والهساٌهة فْ التوجٍات االست اتٓجٓة لمهؤسسات،‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تدعٓـ شفافٓة الهؤسسة وقواعد الحوكهة الرشٓدة لمهشارٓع.‬ ‫الشكؿ القانوني لمصندوؽ‬ ‫ٓعتبػر الصػىدوؽ السػٓادي كصػىدوؽ لمصػىادٓؽ )‪ ،(Fonds des fonds‬صػىدوقا هشػتركا لمتوظٓػؼ‬ ‫فػػْ أس هػػاؿ تىهٓػػة ٓتهثػػؿ غرضػػً فػػْ اسػػتعهاؿ هوجوداتػػً فػػْ االكتتػػاب فػػْ حصػػص صػػىادٓؽ‬ ‫ر‬ ‫عة عىً بهعدؿ صىدوؽ عف كؿ الٓة،‬ ‫و‬ ‫التىهٓة الجٍوٓة الهتفر‬ ‫وٓتهثػػؿ غرضػػٍا فػػْ الهسػػاٌهة الهباش ػ ة فػػْ الهشػػارٓع الهىتصػػبة فػػْ ٌػػذي الجٍػػات والهسػػاٌهة‬ ‫ر‬ ‫الهشػػتركة )‪ (co-participation‬فػػْ الهشػػارٓع التػػْ تسػػاٌـ فٍٓػػا شػػركات االسػػتثهار الجٍوٓػػة أو‬ ‫ى.‬ ‫صىادٓؽ األخر‬ ‫آليات التصرؼ والحوكمة‬ ‫سػ ػٓتـ تأس ػػٓس ش ػػركة تص ػػرؼ إلدا ة ص ػػىدوؽ الص ػػىادٓؽ وذل ػػؾ بهس ػػاٌهات ع ػػف طرٓ ػػؽ الدول ػػة‬ ‫ر‬ ‫ع.‬ ‫وهساٌهٓف آخرٓف وذلؾ قصد وضع وتىفٓذ السٓاسات الهىتظ ة هف الهشرو‬ ‫ر‬ ‫وٓىبثػػؽ عػػف شػػركة التصػػرؼ لجىػػة اسػػت اتٓجٓة تٍػػدؼ إلػػِ هتابعػػة وه اقبػػة السٓاسػػة االسػػتثهارٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهخصصة لمصىدوؽ وهتابعة وه اقبة هدى تىفٓذٌا.‬ ‫ر‬ ‫كهػػا تتػػولِ شػػركة التصػػرؼ إدا ة صػػىادٓؽ التىهٓػػة الجٍوٓػػة هػػف خػػالؿ لجػػاف اسػػت اتٓجٓة ولجػػاف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫استثهار ٓتـ تكوٓىٍا عمِ هستوى كؿ جٍة.‬ ‫اآلفاؽ‬ ‫تؤسس ٌذي الهباد ة إلِ توجً جدٓد لتىهٓة االستثهار واإلعػداد لهىػواؿ تىهٓػة جدٓػد ٓحقػؽ العدالػة‬ ‫ر‬ ‫االقتصادٓة واالجتهاعٓة هتوازىة بٓف الجٍات وهحافظة عمِ حقوؽ األجٓاؿ القادهة.‬ ‫وٓىتظر أف تساعد ٌذي الهباد ة فْ هرحمة ثاىٓة عمِ بعث ىوعٓػة جدٓػدة هػف الشػركات فػْ شػكؿ‬ ‫ر‬ ‫شػػركة وطىٓػػة قابضػػة لتىهٓػػة االسػػتثهار بهختمػػؼ الجٍػػات تكػػوف هفتوحػػة لالكتتػػاب العػػاـ وتسػػاٌـ‬ ‫فػػْ تقػػدٓـ خػػدهات التهوٓػػؿ واإلحاطػػة لبعػػث الهشػػارٓع الخاصػػة فػػْ كػػؿ القطاعػػات الواعػػدة التػػْ‬ ‫سػ ٌا درسػػة السػػوؽ وهسػػح االحتٓاجػػات التهوٓمٓػػة واالسػػتثهارٓة حسػػب الجٍػػات والقطاعػػات‬ ‫ػتفرز ا‬ ‫الهىتجة فٍٓا.‬ ‫141‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ع االسػػتثهارٓة والجٍػػات‬ ‫كهػػا سػػتعهؿ الشػػركة القابضػػة كهىسػػؽ ىشػػٓط لشػػبكة هتكاهمػػة هػػف األذر‬ ‫ّ‬ ‫الوسٓطة التْ ستساعد عمِ استكشاؼ الفرص االستثهارٓة فْ كؿ جٍػة والقٓػاـ باىتقػاء األفضػؿ‬ ‫هػػف حٓػػث القٓهػػة الهضػػافة واألثػػر التىهػػوي الهرجػػو دوف إغفػػاؿ جاىػػب الواقعٓػػة وقابمٓػػة االىجػػاز−‬ ‫فضػػال عػػف صػػىادٓؽ الهضػػاربة الهتخصصػػة التػػْ ٓهكػػف اف تىبثػػؽ هػػف صػػىادٓؽ التىهٓػػة ىفسػػٍا‬ ‫بالتعاوف هع القطاع الخاص ال اغب فْ االستثهار فٍٓا.‬ ‫ر‬ ‫وستكوف الشركة القابضة عبر صىادٓقٍا لمتىهٓة الجٍوٓة عهوها هسؤولة عف:‬ ‫‪‬‬ ‫العهؿ عمِ استكشاؼ الفرص الهتاحة لالستثهار الجٍوي.‬ ‫‪‬‬ ‫العهػػؿ عمػػِ تحدٓػػد واختٓػػار الهسػػتفٓدٓف وتهكػػٓف أولئػػؾ ههػػف تتػػوفر فػػٍٓـ الكفػػاءة والشػػروط‬ ‫(ستحدد الحقا) هف االستفادة هف الفرص الهستكشفة بتوفٓر التهوٓؿ الالزـ لٍا‬ ‫‪‬‬ ‫التدرٓب الفىْ والتأٌٓؿ لمهباد ة الح ة وبىاء جسور هٍىٓة هع القطاع الخػاص وقطػاع التعمػٓـ‬ ‫ر ر‬ ‫العالْ والتكوٓف وتوفٓر الخدهات الهساىدة؛‬ ‫‪‬‬ ‫التهوٓػػؿ وتكػػوٓف عالقػػة شػ اكة فاعمػػة هػػع هؤسسػػات القطػػاع الخػػاص حتػػِ تضػػهف االحاطػػة‬ ‫ر‬ ‫ع.‬ ‫الالزهة وتساعد عمِ توفٓر عىصر السوؽ الحٓوي لىجاح أي هشرو‬ ‫‪‬‬ ‫إىشػ ػػاء قاعػ ػػدة هعموهػ ػػات لمهشػ ػػارٓع الههكىػ ػػة وأخػ ػ ى لمهسػ ػػتفٓدٓف الهتعػ ػػاهمٓف هػ ػػع الهؤسسػ ػػة‬ ‫ػر‬ ‫وصػػىادٓقٍا وغٓػ ٌـ هػػف الهسػػتفٓدٓف الهحتهمػػٓف قصػػد هزٓػػد هػػف التىسػػٓؽ والفاعمٓػػة فػػْ إسػػىاد‬ ‫ػر‬ ‫الهشارٓع وتحمٓؿ أسباب الىجاح والفشؿ لو حدث.‬ ‫‪23 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓىتظر أف تشٍد الفت ة الهقبمة دور أكبر لمهصارؼ اإلسالهٓة ٔلٓات التهوٓؿ الجدٓدة‬ ‫و‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫عمِ غ ار الصكوؾ اإلسالهٓة وٌو ها سٓتٓح هصادر تهوٓؿ ٌاهة لمهشارٓع. كها‬ ‫ر‬ ‫سٓهكف تطوٓر هىظوهة التهوٓؿ الصغٓر هف توفٓر التهوٓالت الهىاسبة لمهشارٓع الفردٓة‬ ‫ّ‬ ‫والهساٌهة فْ التشغٓؿ الذاتْ خصوص فْ صفوؼ حاهمْ الشٍادات العمٓا. باإلضافة‬ ‫إلِ تركٓز آلٓات تهوٓؿ جدٓدة لمهساعدة عمِ فض إشكالٓة ىقص الهوارد الذاتٓة‬ ‫واإلس اع فْ تهوٓؿ الهشارٓع التْ تـ تحدٓدٌا لتىتفع بآلٓة اعتهاد االىطالؽ وهعالجة‬ ‫ر‬ ‫ى والهتوسطة.‬ ‫إشكالٓات الهدٓوىٓة خاصة بالىسبة لمهؤسسات الصغر‬ ‫‪24 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ىاحٓة ى، سٓتـ العهؿ عمِ إحداث بىؾ هعطٓات حوؿ الد اسات واالست اتٓجٓات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أخر‬ ‫القطاعٓة لهساعدة البىوؾ عمِ اتخاذ الق ار إلِ جاىب تفعٓؿ دور الٍٓئات الجٍوٓة لبعث‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات ودفع الهشارٓع الهجددة هع ه اجعة هٍاهٍا وتهكٓىٍا هف وسائؿ العهؿ‬ ‫ر‬ ‫ى والهتوسطة‬ ‫الالزهة. وسٓتـ كذلؾ العهؿ عمِ تفعٓؿ هٓثاؽ تهوٓؿ الهؤسسات الصغر‬ ‫241‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الخامس ; دفع االستثمار‬ ‫ذ‬ ‫إلضفاء ىجاعة أكبر لدور البىوؾ فْ الهىظوهة التهوٓمٓة باإلضافة إلِ دعـ قد ات بىؾ‬ ‫ر‬ ‫ي وبعث تهثٓمٓات جٍوٓة‬ ‫ى والهتوسطة عمِ الهستوى الهركز‬ ‫تهوٓؿ الهؤسسات الصغر‬ ‫هع تهكٓىٍا هف الكفاءات البشرٓة باإلضافة إلِ العهؿ عمِ إٓجاد آلٓة خاصة بتهوٓؿ‬ ‫ّ‬ ‫د اسات هشارٓع الجدوى فْ شكؿ صىدوؽ عهوهْ أو صىدوؽ توظٓؼ فْ أس هاؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تىهٓة.‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫‪v‬‬ ‫-‬ ‫‪25 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫مالئمة التكويف لحاجيات االقتصاد وتطوير الكفاءات‬ ‫عمِ هستوى هساٌهة االستثهار فْ استٓعاب خرٓجْ التعمٓـ العالْ، ستشهؿ‬ ‫اإلصالحات تشجٓع ب اهج وعهمٓات التكوٓف الهٍىْ التْ تستجٓب لمحاجٓات الحقٓقٓة‬ ‫ر‬ ‫لمهؤسسات االقتصادٓة وهتطمبات اقتصاد الهعرفة، كها سٓتـ إضفاء هزٓد هف الهروىة‬ ‫ج هع اشت اط اىتداب اإلطا ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمِ اىتداب الهؤسسات لمخب ات والكفاءات هف الخار‬ ‫ر‬ ‫التوىسٓة واعتهاد ب اهج لتكوٓىٍـ ولىقؿ الخب ات إلٍٓـ. كها سٓتـ اعتهاد تشجٓعات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لمهؤسسات حسب هعآٓر األداء وهىٍا خصوصا هستوى التشغٓؿ والتأطٓر.‬ ‫‪vi‬‬ ‫-‬ ‫تطوير البنية األساسية والموجستية والتكنولوجية الموجية لممؤسسة‬ ‫‪26 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫سٓتواصؿ دعـ ب اهج التأٌٓؿ وتطوٓر الجودة وهواصمة تطوٓر البىٓة األساسٓة هف‬ ‫ر‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫طرقات هٍٓكمة وهىاطؽ فضاءات صىاعٓة هٍٓأة خاصة فْ الهىاطؽ الداخمٓة فضال‬ ‫ّ‬ ‫عف حث الهؤسسات عمِ هزٓد االىدهاج فْ هكوىات االقتصاد الرقهْ وتعزٓز جاٌزٓة‬ ‫البىٓة التكىولوجٓة فْ ضوء التىقٓح الهرتقب لهجمة االتصاالت.‬ ‫‪II‬‬ ‫5‬ ‫-‬ ‫‪vii‬‬ ‫-‬ ‫‪27 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫ة التنافسية ودعـ التصدير‬ ‫تعزيز القدر‬ ‫سٓتـ العهؿ عمِ تعزٓز القد ة التىافسٓة لمهؤسسة التوىسٓة حتِ تتهكف هف اقتحاـ‬ ‫ر‬ ‫جٓة وتطوٓر صاد اتٍا وذلؾ هف خالؿ تشجٓع عهمٓات البحث والتطوٓر‬ ‫ر‬ ‫األسواؽ الخار‬ ‫ج وتعزٓز‬ ‫واالستثها ات التكىولوجٓة والالهادٓة وتشجٓع الهؤسسات عمِ االىتصاب بالخار‬ ‫ر‬ ‫التشابؾ وتبادؿ الخب ات. وهف جاىب آخر ستعىِ اإلصالحات بهزٓد فتح عدد هف‬ ‫ر‬ ‫القطاعات التْ تتوفر عمِ قٓهة هضافة هرتفعة وآفاؽ واعدة لالستثهار عمِ غ ار‬ ‫ر‬ ‫341‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫االتصاالت والىقؿ والخدهات الموجستٓة والخدهات الهالٓة والخدهات الهوجٍة لمهؤسسة‬ ‫واستغالؿ األىشطة ج بمد الهىشأ.‬ ‫خار‬ ‫‪28 5 II‬‬ ‫- -‬ ‫جْ عبر تكثٓؼ حهالت‬ ‫ٌذا وسٓتواصؿ تىسٓؽ الجٍود لدعـ ىسؽ االستثهار الخار‬ ‫ى‬ ‫التروٓج واإلحاطة بالهؤسسات األجىبٓة وتوفٓر أفضؿ الظروؼ إلىجاز الهشارٓع الكبر‬ ‫الهبرهجة والعهؿ عمِ توفٓر االختصاصات التقىٓة والعمهٓة الالزهة لٍذي الهشارٓع.‬ ‫441‬
  • ‫‪ 6.II‬البػاب السادس‬ ‫النيوض بالتصدير وتعميؽ االندماج‬ ‫‪1 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫جٓة خالؿ الفت ة الهىقضٓة بعض الضغوط الىاجهة عف ضبابٓة‬ ‫ر‬ ‫شٍد قطاع التجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫الوضع االقتصادي فْ هىطقة األورو وت اجع أداء االقتصاد الوطىْ وكذلؾ تواصؿ‬ ‫ر‬ ‫بعض االضط ابات االجتهاعٓة بالبالد والتْ كاىت لٍا أثر هباشر عمِ تطور صاد ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بعض القطاعات.‬ ‫‪2 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد ساٌهت اإلج اءات التْ تـ إقر ٌا فْ التقمٓص هف حدة الظرؼ ال اٌف وهساعدة‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات الهصد ة عمِ تخطْ الصعوبات سواء بتعوٓضٍا عف األض ار التْ لحقت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ج‬ ‫بٍا أو دعهٍا بهختمؼ آلٓات التأطٓر والضهاف الهتوف ة لمهحافظة عمِ أسواقٍا بالخار‬ ‫ر‬ ‫وبقاء هواطف الشغؿ بٍا.‬ ‫‪3 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫ج‬ ‫وسٓتجً العهؿ خالؿ سىة 3102 ىحو هواصمة الىٍوض بالتصدٓر ودعـ تىافسٓة الهىتو‬ ‫الوطىْ وتحسٓف تهوقعً فْ األسواؽ العالهٓة باإلضافة إلِ هواصمة تعهٓؽ هسار‬ ‫االىدهاج فْ االقتصاد العالهْ واالستفادة هف الفرص التْ تتٓحٍا العولهة واالىفتاح عمِ‬ ‫هختمؼ الدوؿ والشركاء فْ العالـ.‬ ‫‪- 6 II‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪4 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫دفع التصدير‬ ‫تتهحور أٌـ التدابٓر التْ سٓتـ إدخالٍا خالؿ السىة القادهة حوؿ تىقٓح القاىوف الهتعمؽ‬ ‫جٓة وهواصمة تحسٓف اإلج اءات الهرتبطة بالتصدٓر خاصة التقدـ فْ تىفٓذ‬ ‫ر‬ ‫بالتجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫البرىاهج الثالث لتىهٓة‬ ‫‪5 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫الصاد ات.‬ ‫ر‬ ‫جٓة ستتجً اإلصالحات الجدٓدة ىحو تطوٓر‬ ‫ففٓها ٓتعمؽ به اجعة تشرٓع التجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بعض أحكاـ القاىوف عدد‬ ‫14‬ ‫جٓة والىصوص التطبٓقٓة‬ ‫لسىة 4991 الهتعمؽ بالتجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫عة التْ ٓشٍدٌا االقتصاد‬ ‫حمة الحالٓة والتح الت الهتسار‬ ‫و‬ ‫الهرتبطة بً وهواكبتٍا لمهر‬ ‫ى عمِ غ ار الهجمة الجدٓدة لمدٓواىة وها‬ ‫ر‬ ‫الوطىْ وكذلؾ هطابقتٍا لمتشرٓعات األخر‬ ‫تضهىتً هف إج اءات فْ اتجاي إدخاؿ الهزٓد هف الهروىة عمِ اإلج اءات الدٓواىٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫541‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ي ال سٓها‬ ‫كها تٍدؼ ٌذي اله اجعة إلِ هواصمة تحسٓف الهىاخ العاـ لمجٍاز التصدٓر‬ ‫ر‬ ‫‪6 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫هف خالؿ تطوٓر الخدهات الهسداة إلِ الهؤسسات الهصد ة وبالخصوص تمؾ الهىتصبة‬ ‫ّر‬ ‫فْ الهىاطؽ الداخمٓة وتوظٓؼ هحكـ لمتكىولوجٓات الحدٓثة لتهكٓف الهصدرٓف هف‬ ‫الهعموهات الذكٓة حوؿ األسواؽ الواعدة والتخفٓض فْ تكالٓؼ الخدهات والهعاهالت‬ ‫اإلدارٓة واالرتقاء بأداء الشبكة الهتكاهمة لمخدهات الموجستٓة والتأهٓف وتطوٓر هىظوهة‬ ‫الحوافز والتشجٓعات الهالٓة الهوجٍة إلِ قطاع التصدٓر، بٍدؼ هزٓد تصوٓب الدعـ‬ ‫الهسىد لمهىتوجات والخدهات ذات القٓهة الهضافة العالٓة.‬ ‫وتتهحور أٌـ توجٍات اإلصالح الجدٓدة حوؿ ه اجعة قائهة الهىتجات الهستثىاة هف‬ ‫ر‬ ‫‪7 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫ىظاـ الحرٓة عىد التورٓد والغاء قائهة الهىتجات الهستثىاة هف حرٓة التصدٓر واخضاعٍا‬ ‫ي بٍا العهؿ وه اجعة الهعالٓـ الدٓواىٓة وكذلؾ حذؼ األحكاـ‬ ‫ر‬ ‫لمه اقبة طبقا لمتشارٓع الجار‬ ‫ر‬ ‫جٓة قصد‬ ‫الهتعمقة بإج اءات اله اقبة الفىٓة لمواردات والصاد ات هف تشرٓع التجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫إد اجٍا ضهف القواىٓف والىصوص الترتٓبٓة الهتعمقة بحهآة الهستٍمؾ بٍدؼ رفع‬ ‫ر‬ ‫ازدواجٓة اله اقبة وهالءهة التشرٓعات.‬ ‫ر‬ ‫تطور التعرٓفة الدٓواىٓة الهوظفة عمِ الواردات‬ ‫(%)‬ ‫53‬ ‫03‬ ‫52‬ ‫02‬ ‫51‬ ‫01‬ ‫5‬ ‫0‬ ‫2002‬ ‫3002‬ ‫4002‬ ‫5002‬ ‫6002‬ ‫دول خارج االتحاد األوروبً‬ ‫‪8 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫7002‬ ‫8002‬ ‫9002‬ ‫0102‬ ‫1102‬ ‫االتحاد األوروبً‬ ‫وفٓها ٓخص تسٍٓؿ اإلج اءات الهرتبطة بالتصدٓر سٓتواصؿ العهؿ عمِ هساعدة‬ ‫ر‬ ‫جٓة وذلؾ هف خالؿ اىجاز برىاهج‬ ‫الهؤسسات الهصد ة عمِ اقتحاـ األسواؽ الخار‬ ‫ر‬ ‫ىهوذجْ له افقة 002 هؤسسة توىسٓة صغٓ ة وهتوسطة لـ ٓسبؽ لٍا تصدٓر هىتوجاتٍا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫641‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب السادس ; النيوض بالتصدير وتعميؽ االندماج‬ ‫أو خدهاتٍا أو لـ تقـ بتصدٓر إال ء ضئٓؿ هىٍا أو قاهت بذلؾ بصفة عرضٓة‬ ‫جز‬ ‫وهواصمة تجسٓـ البرىاهج الثالث لتىهٓة الصاد ات.‬ ‫ر‬ ‫‪9 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓتضهف البرىاهج الجدٓد لتىهٓة الصاد ات جهمة هف العىاصر تتعمؽ بدعـ ٌٓاكؿ تىهٓة‬ ‫ر‬ ‫جٓة خاصة عمِ هستوى اله اقبة الفىٓة‬ ‫ر‬ ‫الصاد ات وىظهٍا وتسٍٓؿ إج اءات التجا ة الخار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫واج اءات الدٓواىة وتحسٓف الموجستٓة والىقؿ وتعزٓز قد ات الباعثٓف الشباف فْ هشارٓع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫جٓة وتهوٓؿ الصاد ات وضهاىٍا إلِ جاىب دعـ التجدٓد‬ ‫ر‬ ‫التصدٓر واقتحاـ األسواؽ الخار‬ ‫واالبتكار بالتركٓز عمِ التكىولوجٓات الحدٓثة فْ هجاؿ التصدٓر واسترساؿ الهىتوجات‬ ‫وتطوٓر األسواؽ وتفعٓؿ الهمكٓة الفكرٓة والصىاعٓة.‬ ‫‪11 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫أها عمِ هستوى صاد ات الخدهات فتٍدؼ اإلصالحات إلِ إعادة تصوٓب برىاهج‬ ‫ر‬ ‫ي بٍا العهؿ‬ ‫تأٌٓؿ قطاع الخدهات بها ٓهكف هف تطوٓر القطاع وتطوٓر التشارٓع الجار‬ ‫ُ ّ‬ ‫وهالءهتٍا هع هقتضٓات االىدهاج فْ الدو ة االقتصادٓة العالهٓة إضافة إلِ تطوٓر‬ ‫ر‬ ‫هىظوهة الهعموهات الخاصة بالقطاع فْ اتجاي إرساء ىظـ هتطو ة لهتابعة وتقٓٓـ‬ ‫ر‬ ‫هساٌهة الخدهات فْ الىهو والتصدٓر واالستثهار والتشغٓؿ.‬ ‫‪ii 6 II‬‬ ‫ -‬‫‪11 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫تعميؽ االندماج االقتصادي‬ ‫فْ إطار هواصمة سٓاسة االىفتاح وهزٓد توسٓع هجاؿ االىدهاج االقتصادي ستتكثؼ‬ ‫الجٍود خالؿ السىة القادهة لتعزٓز عالقات الش اكة هع اإلتحاد األوروبْ وفتح آفاؽ‬ ‫ر‬ ‫ي هع بمداف جدٓدة واستقطاب الهزٓد هف االستثهار األجىبْ.‬ ‫أوسع لمتبادؿ التجار‬ ‫‪12 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتجً العهؿ فْ ٌذا اإلطار ىحو هواصمة ه اجعة الهعالٓـ الدٓواىٓة لتسٍٓؿ وتكثٓؼ‬ ‫ر‬ ‫الهبادالت وهزٓد هالءهة الىصوص القاىوىٓة هع التشرٓعات الدولٓة والرفع هف ىجاعة‬ ‫الخدهات الموجستٓة قصد تثهٓف عاهؿ القرب هف االتحاد األوروبْ وبمداف الجوار‬ ‫وتٓسٓر هجاالت التعاوف هع هختمؼ الفضاءات االقتصادٓة.‬ ‫‪13 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولهزٓد تثهٓف العالقات هع الجاىب األوروبْ سٓتواصؿ استحثاث ىسؽ الهفاوضات فْ‬ ‫هجالْ الفالحة والخدهات الستكهاؿ تحرٓر التبادؿ فْ ٌذٓف القطاعٓف هع ه اعات‬ ‫ر‬ ‫هصالح الطرفٓف خاصة وأف توىس قطعت أشواطا كبٓ ة لتهتٓف القد ة التىافسٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لمهىتوجات الفالحٓة التوىسٓة وذلؾ عمِ هستوى التصىٓؼ والتعمٓب واالسترساؿ. كها‬ ‫سٓتواصؿ اإلعداد والتفاوض إلرساء ش اكة هتهٓ ة والتأسٓس التفاؽ تبادؿ حر شاهؿ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫741‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وهعهؽ هع االتحاد األوروبْ ٓشهؿ باإلضافة إلِ تىقؿ السمع والخدهات الت اهات جدٓدة‬ ‫ز‬ ‫هىظهة لتىقؿ رؤوس األهواؿ واألشخاص باإلضافة إلِ التقارب فْ التشرٓعات‬ ‫والههارسات والهعآٓر والىظـ.‬ ‫‪14 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي واالىدهاج هع بمداف الجوار خاصة لٓبٓا‬ ‫ٌذا وستتكثؼ الجٍود لدعـ التبادؿ التجار‬ ‫والج ائر وذلؾ هف خالؿ اىجاز فضاءات تىهٓة الهىاطؽ الحدودٓة التوىسٓة المٓبٓة‬ ‫ز‬ ‫والتوىسٓة الج ائرٓة عبر شركات تٍٓئة الستقطاب استثها ات صىاعٓة أو خدهاتٓة تىتفع‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫باالهتٓا ات الوطىٓة فْ كال البمدٓف.‬ ‫ز‬ ‫تطور الصاد ات التوىسٓة (ـ د)‬ ‫ر‬ ‫0000021‬ ‫0000001‬ ‫000008‬ ‫000006‬ ‫000004‬ ‫000002‬ ‫0‬ ‫0102‬ ‫6002‬ ‫قٌمة الصادرات نحو لٌبٌا‬ ‫3002‬ ‫0002‬ ‫قٌمة الصادرات نحو الجزائر‬ ‫1102‬ ‫تطور الواردات التوىسٓة (ـ د)‬ ‫0000021‬ ‫0000001‬ ‫000008‬ ‫000006‬ ‫000004‬ ‫000002‬ ‫0‬ ‫0002‬ ‫6002‬ ‫3002‬ ‫قٌمة الواردات المتأتٌة من الجزائر‬ ‫0102‬ ‫قٌمة الواردات المتأتٌة من لٌبٌا‬ ‫841‬ ‫1102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪15 6 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب السادس ; النيوض بالتصدير وتعميؽ االندماج‬ ‫كها ستتواصؿ الجٍود لدعـ التعاوف هع البمداف اإلفرٓقٓة هف خالؿ وضع برىاهج هتكاهؿ‬ ‫ٍٓدؼ إلِ استحثاث ىسؽ الهفاوضات هعٍا لتطوٓر االتفاقٓات القائهة فْ اتجاي إحداث‬ ‫ج التوىسْ ببمداف القا ة‬ ‫ر‬ ‫هىاطؽ لمتبادؿ الحر هع عدد هف البمداف لهزٓد دعـ تواجد الهىتو‬ ‫وتشجٓع الهؤسسات الهصد ة عمِ االىتصاب فْ ٌذي البمداف الستغالؿ اإلهكاىٓات‬ ‫ر‬ ‫الهتاحة لمش اكة ال سٓها فْ هجاؿ تصدٓر الخدهات. ٌذا وسٓتجً العهؿ كذلؾ ىحو‬ ‫ر‬ ‫ى فْ القارتٓف األهرٓكٓة واألسٓوٓة وذلؾ هف خالؿ د اسة األطر‬ ‫ر‬ ‫اقتحاـ األسواؽ الكبر‬ ‫القاىوىٓة لتطوٓر الهبادالت واب اـ اتفاقٓات تبادؿ حر هع عدد هف الدوؿ.‬ ‫ر‬ ‫941‬
  • ‫‪ 7.II‬البػاب السابع‬ ‫ة الداخمية‬ ‫التجار‬ ‫‪1 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٌا‬ ‫جاع هسالؾ التوزٓع لسٓر‬ ‫شٍد قطاع التجا ة الداخمٓة خالؿ الفت ة األخٓ ة بدآة استر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫العادي بصفة تدرٓجٓة والتخفٓؼ الىسبْ هف حدة ارتفاع األسعار فْ ضوء اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫التعدٓمٓة التْ أقرتٍا الحكوهة وال اهٓة إلِ التحكـ فْ توازىات السوؽ والهحافظة عمِ‬ ‫ر‬ ‫القد ة الش ائٓة لمهواطف وتجىب الىقص فْ عرض الهواد األساسٓة.‬ ‫ر ر‬ ‫‪2 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد شهمت ٌذي اإلج اءات إعادة تفعٓؿ تدخالت اإلدا ة فْ هجاالت اله اقبة االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عمِ األسعار وسٓر هسالؾ التوزٓع هع الحرص عمِ إعادة تكوٓف الهخزوىات التعدٓمٓة‬ ‫فضال عف عرض الهىتوجات االستٍالكٓة خاصة هىٍا المحوـ والخضر بأسعار هحددة‬ ‫ى والهغا ات العاهة باإلضافة إلِ ضبط ب اهج تورٓد لبعض‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫فْ الهساحات التجارٓة الكبر‬ ‫الهواد األساسٓة والتصدي لمتصدٓر العشوائْ وتفادي االحتكار وهىع تٍرٓب السمع‬ ‫بأىواعٍا وكذلؾ تكثٓؼ الحهالت األهىٓة لمسٓط ة عمِ هصادر التجا ة الهوازٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪3 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ ٌذا الىٍج التعدٓمْ واإلصالحْ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫الستعادة السٓر العادي‬ ‫لقطاع التجا ة وهعالجة االخالالت الظرفٓة التْ حفت بالقطاع هع تعهٓؽ اإلصالحات‬ ‫ر‬ ‫الٍٓكمٓة ال اهٓة إلِ تكرٓس الهىافسة الىزٍٓة وضهاف شفافٓة الهعاهالت التجارٓة وهزٓد‬ ‫ر‬ ‫التحكـ فْ األسعار وتصوٓب ىفقات الدعـ ىحو هستحقٍٓا فضال عف تعصٓر هسالؾ‬ ‫التوزٓع وحهآة الهستٍمؾ وهواكبة تطور حاجٓات االقتصاد بصفة عاهة.‬ ‫‪- 7 II‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪4 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫المنافسة‬ ‫تٍدؼ اإلصالحات فْ ٌذا الهجاؿ إلِ إرساء هقوهات هىافسة ىزٍٓة تعكس الوضعٓة‬ ‫الحقٓقٓة لمسوؽ تكوف فٍٓا األسعار والجودة الهعٓار الرئٓسْ لمتىافسٓة بٓف الهؤسسات‬ ‫العاهمة والعاكس األساسْ لتطور العرض والطمب.‬ ‫‪5 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتتهحور أٌـ اإلصالحات الهزهع تكرٓسٍا فْ ٌذا الهجاؿ فْ تىقٓح قاىوف الهىافسة‬ ‫واألسعار إلضفاء هزٓد هف الشفافٓة والىجاعة عمِ آداء هجمس الهىافسة وفْ ضرو ة‬ ‫ر‬ ‫151‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وضع هختمؼ األطر القاىوىٓة والترتٓبٓة حٓز التىفٓذ والتقٓد بأخالقٓات الهٍىة بها ٓدعـ‬ ‫شفافٓة الهعاهالت التجارٓة وٓحفظ حقوؽ كؿ الهتعاهمٓف والهتدخمٓف فْ القطاع.‬ ‫وسٓتواصؿ العهؿ عمِ تطوٓر األحكاـ الهتعمقة بهعالجة االتفاقٓات العهودٓة وىظاـ‬ ‫اإلعفاء وتحفٓز هستوى الهىافسة فْ االقتصاد خاصة هف خالؿ حذؼ الهعوقات أهاـ‬ ‫الىفاذ لألىشطة وهزٓد تحرٓر قطاع التجا ة وكذلؾ هعالجة ظواٌر الهىافسة غٓر‬ ‫ر‬ ‫الهشروعة فْ السوؽ.‬ ‫‪6 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستعىِ اإلصالحات كذلؾ بتعزٓز شفافٓة عهؿ سمط الهىافسة وتشدٓد العقوبات فْ‬ ‫قضآا الهىافسة فضال عف تدعٓـ دور هجمس الهىافسة فْ هجاؿ التصدي لمههارسات‬ ‫الهخمة بقواعد الهىافسة وذلؾ بدعـ الصالحٓات الهوكولة إلًٓ خاصة بعىواف االستشا ة‬ ‫ر‬ ‫الوجوبٓة حوؿ الىصوص التشرٓعٓة فضال عف تطوٓر بعض الجواىب اإلج ائٓة فْ‬ ‫ر‬ ‫قضآا الهىافسة وتدعٓـ حقوؽ الدفاع.‬ ‫‪7 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي سٓتجً العهؿ ىحو تكثٓؼ عهمٓات الرقابة عمِ هختمؼ هسالؾ التوزٓع‬ ‫از‬ ‫وهواصمة الحهالت الهشتركة بٓف هختمؼ الهصالح العهوهٓة لمتقمٓص حد اإلهكاف هف‬ ‫ي‬ ‫التجا ة الهوازٓة وظاٌ ة االىتصاب العشوائْ الهخمة بقواعد الهىافسة والهشٍد التجار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وكذلؾ األهف العاـ بهختمؼ جٍات البالد.‬ ‫‪ii 7 II‬‬ ‫ -‬‫‪8 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫األسعار‬ ‫ترهْ سٓاسة األسعار الهرسوهة لمفت ة القادهة إلِ ضرو ة التقمٓص هف ارتفاع هستوى‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التضخـ الذي تجاوز عتبة‬ ‫الػ5%‬ ‫والر ع بً إلِ الهستوٓات الهعٍودة وذلؾ هف أجؿ‬ ‫جو‬ ‫ج‬ ‫الهحافظة عمِ القد ة الش ائٓة لمهواطف هف جٍة وتعزٓز التىافسٓة السعرٓة لمهىتو‬ ‫ر ر‬ ‫الوطىْ هف جٍة ى.‬ ‫أخر‬ ‫‪9 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫ولتحقٓؽ ٌذي األٌداؼ ستتكثؼ الجٍود لمتحكـ فْ تطور األسعار بالتىسٓؽ هع هختمؼ‬ ‫األط اؼ الهعىٓة وذلؾ هف خالؿ دعـ هستوى العرض الهتعمؽ بالهىتوجات الغذائٓة‬ ‫ر‬ ‫األساسٓة وذلؾ بضبط ب اهج إىتاج خصوصٓة بٓف اإلدا ة والهٍىٓٓف فْ القطاع الفالحْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هع اعتهاد سٓاسة أسعار فالحٓة تضهف دخال هعق ال لمفالح باإلضافة إلِ تدعٓـ سٓاسة‬ ‫و‬ ‫الخزف التعدٓمْ وآجاد الهوارد الالزهة لٍا واق ار برىاهج لتورٓد بعض الهواد الحساسة‬ ‫ر‬ ‫251‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ة الداخمية‬ ‫الباب السابع ; التجار‬ ‫ى‬ ‫عىد المزوـ لتعدٓؿ السوؽ وتجىب الضغوطات عمِ األسعار خاصة فْ الهواسـ الكبر‬ ‫لالستٍالؾ.‬ ‫‪11 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي سٓتواصؿ العهؿ الهٓداىْ له اقبة األسعار لمحد هف الههارسات االحتكارٓة‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫باإلضافة إلِ الهتابعة الدقٓقة لسٓر السوؽ وتطوٓر الىظاـ الهعموهاتْ حوؿ التزوٓد‬ ‫واألسعار لتشهؿ بعض الههارسات هثؿ العهمٓات التروٓجٓة والعالقات هع الهىتجٓف.‬ ‫‪11 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓخص تعدٓؿ األسعار سٓتـ الحرص دوها عمِ ه اعاة الجواىب االجتهاعٓة‬ ‫ر‬ ‫واإلهكاىات الهالٓة لمفئات هحدودة الدخؿ عىد إق ار أي ه اجعة لمتعرٓفات خاصة إذا‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تعمؽ األهر بالهواد األساسٓة وذلؾ لمحفاظ عمِ القد ة الش ائٓة لٍذي الشرٓحة الخصوصٓة‬ ‫ر ر‬ ‫هف الهجتهع.‬ ‫‪ iii 7 II‬الدعػـ‬ ‫ -‬‫‪12 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫سٓتواصؿ العهؿ بسٓاسة الدعـ باعتبار أٌهٓتٍا فْ تقمٓص االىعكاسات السمبٓة لمتوت ات‬ ‫ر‬ ‫‪13 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وقد كاىت لىفقات الدعـ كمفة باٌضة عمِ هٓ اىٓة الدولة خاصة هع ارتفاع األسعار‬ ‫ز‬ ‫التضخهٓة عمِ الهقد ة الش ائٓة لمهواطف والهساٌهة فْ تحقٓؽ االستق ار االجتهاعْ.‬ ‫ر‬ ‫ر ر‬ ‫العالهٓة لمهحروقات والهواد األساسٓة. وعمِ ٌذا األساس سٓتكثؼ الجٍد إلحكاـ‬ ‫التصرؼ فْ ٌذي الىوعٓة هف التدخالت العهوهٓة بتصوٓبٍا أكثر ىحو هستحقٍٓا إلضفاء‬ ‫أكثر ىجاعة عمِ ٌذي الهىظوهة. وٓتوجب فْ ٌذا اإلطار اىجاز د اسة هعهقة لهىظوهة‬ ‫ر‬ ‫ع هف الىاحٓة الهالٓة واالجتهاعٓة‬ ‫الدعـ تأخذ بعٓف االعتبار هختمؼ أبعاد الهوضو‬ ‫والتوازىات العاهة وتستأىس بجهمة هف التجارب لمدوؿ الشبٍٓة فْ هجاؿ تصوٓب الدعـ‬ ‫والتحوٓالت االجتهاعٓة بصفة عاهة.‬ ‫‪14 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي سٓتواصؿ العهؿ بهختمؼ ألٓات الهعتهدة هف ذلؾ تىوٓع العرض وتطوٓر‬ ‫از‬ ‫ي‬ ‫اإلىتاج الوطىْ والتقمٓص التدرٓجْ هف عدد الهواد الهدعهة وتىفٓذ البرىاهج الدور‬ ‫لمتعدٓؿ التدرٓجْ ألسعار الهواد الهدعوهة سواء هف الصىدوؽ العاـ لمتعوٓض أو هف‬ ‫هوازىة الهؤسسات العهوهٓة.‬ ‫‪15 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف جٍة ى سٓتواصؿ العهؿ عمِ تكثٓؼ الرقابة عمِ استعهاؿ الهواد الهدعهة‬ ‫أخر‬ ‫بهختمؼ الهسالؾ وبخاصة تجا ة التوزٓع والجهمة وكذلؾ الهطاحف وهصاىع العجٓف‬ ‫ر‬ ‫351‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الغذائْ وهؤسسات تعمٓب الزٓت الىباتْ الهدعـ وذلؾ لتجىب الهبادالت غٓر الهىظهة‬ ‫ّ‬ ‫والعهمٓات االحتكارٓة بعىواف ٌذي الهواد.‬ ‫‪ iv 7 II‬مسالؾ التوزيع‬ ‫ -‬‫‪16 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫ستتركز الجٍود خالؿ الفت ة القادهة عمِ استعادة السٓر العادي لهسالؾ التوزٓع الهىظهة‬ ‫ر‬ ‫عبر السٍر عمِ اىتظاهٓة تزوٓد السوؽ بهختمؼ الهىتجات األساسٓة خاصة الغذائٓة‬ ‫وتكثٓؼ عهمٓات الرقابة وكذلؾ تكوٓف وه اقبة الهخزوىات التعدٓمٓة واإلست اتٓجٓة لمهواد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الحساسة وكثٓ ة االستٍالؾ.‬ ‫ر‬ ‫‪17 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتركز العهؿ عمِ هواصمة الجٍود ال اهٓة إلِ ضهاف تزوٓد البالد بهختمؼ‬ ‫ر‬ ‫الهىتجات هف خالؿ:‬ ‫‪‬‬ ‫اإلس اع بإصدار الق ار الهشترؾ هف الوز اء الهكمفٓف بالهالٓة والفالحة والصىاعة والتجا ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الذي ٓضبط قائهة الهىتجات الهعىٓة بالهخزوىات التعدٓمٓة وحجـ تمؾ الهىتجات وطرٓقة‬ ‫تكوٓىٍا وتهوٓمٍا والتصرؼ فٍٓا.‬ ‫‪‬‬ ‫تفعٓؿ دور الهجاهع الهٍىٓة الهشتركة هف اجؿ الهزٓد هف التىسٓؽ فْ هستوى اإلىتاج‬ ‫والتسوٓؽ خاصة بالىسبة لمخضر والغالؿ والمحوـ واأللباف وهىتجات الدواجف هع توظٓؼ‬ ‫الوسائؿ الهتاحة لٍذي الهجاهع وتعزٓز ٌا بالخب ات والتهوٓالت الالزهة لالضطالع‬ ‫ر‬ ‫دور‬ ‫بالدور التعدٓمْ الٍاـ، هها ٓتطمب ه اجعة جذرٓة لتىظٓـ تدخالت الهجاهع فْ هجاؿ تعدٓؿ‬ ‫ر‬ ‫السوؽ وعالقتٍا هع أجٍ ة الدولة ذات الصمة سواء كاىت الوز ة الهكمفة بالتجا ة أو ٌا‬ ‫ر غٓر‬ ‫ار‬ ‫ز‬ ‫هف الهؤسسات العهوهٓة وذلؾ بإصدار الق ار السالؼ الذكر.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ى بالتىسٓؽ والتعاوف هع هختمؼ الٍٓاكؿ‬ ‫هواصمة اإلعداد الهحكـ لمهواسـ االستٍالكٓة الكبر‬ ‫العهوهٓة والهىظهات الهٍىٓة والحرص عمِ توفٓر الحاجٓات االستٍالكٓة بصفة هبك ة.‬ ‫ر‬ ‫‪18 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ العهؿ عمِ دعـ التشاور والتىسٓؽ بٓف هختمؼ الهتدخمٓف فْ القطاع‬ ‫واألط اؼ الهسؤولة لهواجٍة عهمٓات الهضاربة واإلخالؿ بالسٓر العادي لمسوؽ‬ ‫ر‬ ‫باإلضافة إلِ تطوٓؽ هسالؾ التوزٓع غٓر القاىوىٓة وكذلؾ تطوٓر ىظاـ اإلعالـ والهتابعة‬ ‫واالستش اؼ حوؿ هسالؾ التوزٓع لرصد تطور العرض والطمب لتفادي هختمؼ‬ ‫ر‬ ‫ى.‬ ‫الضغوطات واتخاذ ها ٓتعٓف فْ اإلباف خاصة فْ الهواسـ االستٍالكٓة الكبر‬ ‫451‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪19 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫ة الداخمية‬ ‫الباب السابع ; التجار‬ ‫كها ستتكثؼ الجٍود لمحد هف ظاٌ ة التٍرب وتوسع السوؽ السوداء خاصة فٓها ٓتعمؽ‬ ‫ر‬ ‫بتجا ة التبغ والهحروقات واألدوٓة. وٓجدر التذكٓر فْ ٌذا اإلطار بأف حصة بٓوعات‬ ‫ر‬ ‫السوؽ السوداء هف هادة التبغ قد ارتفعت بىسبة‬ ‫92%‬ ‫حسب آخر د اسة لمسوؽ (جوٓمٓة‬ ‫ر‬ ‫جٓة ال تتجاوز 01%، هها ىتج عىً‬ ‫2102) هقابؿ ىسبة هتعارؼ عمٍٓا باألسواؽ الخار ّ‬ ‫اىعكاس سمبْ هباشر عمِ عائدات هٓ اىٓة الدولة بحوالْ 092 ـ د.‬ ‫ز‬ ‫‪21 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي سٓتواصؿ تأٌٓؿ هختمؼ هسالؾ التوزٓع وبخاصة هسالؾ توزٓع الهىتجات‬ ‫از‬ ‫الفالحٓة هف أجؿ توفٓر شبكة عصرٓة هف األسواؽ تخدـ هصالح هختمؼ الهتدخمٓف فْ‬ ‫ى‬ ‫جة لتوىس الكبر‬ ‫ع فْ إحداث القاعدة التجارٓة لمهواد الطاز‬ ‫القطاع هف خالؿ الشرو‬ ‫وكذلؾ حفز العهؿ ضهف االستغالؿ تحت التسهٓة األصمٓة فْ السوؽ الداخمٓة. وسعٓا‬ ‫ي فإىً سٓتـ‬ ‫ي ودفع االستثهار والتشغٓؿ فْ القطاع التجار‬ ‫إلِ تعصٓر الىشاط التجار‬ ‫اإلس اع فْ د اسة الهطالب الهودعة والهتعمقة بتركٓز هساحات تجارٓة ى واالستجابة‬ ‫كبر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى وهىطقة الساحؿ و الٓات صفاقس وقابس وىابؿ وبىزرت‬ ‫و‬ ‫لٍا بهىطقة توىس الكبر‬ ‫والقٓرواف وقفصة وكذلؾ الىظر فْ هىح اهتٓاز لهف اختار بعث هشارٓع فْ الجٍات‬ ‫الداخمٓة وخاصة الحدودٓة هىٍا والتْ ظمت هحروهة هف تجٍٓ ات تجارٓة عصرٓة.‬ ‫ز‬ ‫‪21 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي سٓتـ العهؿ عمِ هزٓد‬ ‫وباعتبار دور التجا ة االلكتروىٓة فْ تطوٓر القطاع التجار‬ ‫ر‬ ‫التحسٓس بأٌهٓة بعث هشارٓع التجا ة اإللكتروىٓة هع التركٓز عمِ التجا ة بٓف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات هف خالؿ الحث عمِ خمؽ هىصات وأسواؽ إلكتروىٓة توىسٓة ووضع‬ ‫إست اتٓجٓة لمىٍوض باالقتصاد الالهادي باعتبا ي سٓهثؿ الركٓ ة األساسٓة لهىواؿ التىهٓة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فْ بالدىا خالؿ السىوات القادهة إضافة إلِ تفعٓؿ ىشاط المجىة الوطىٓة لمتجا ة‬ ‫ر‬ ‫اإللكتروىٓة هف خالؿ وضع أجىدة واضحة الجتهاعاتٍا ووضع لوحة قٓادة لهتابعة‬ ‫القطاع وهؤش ات تساعد عمِ تقٓٓـ اإلج اءات وهزٓد تشرٓؾ القطاع الخاص فْ ذلؾ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ووضع اإلطار القاىوىْ الخاص بالتسوٓؽ الشبكْ لحهآة كافة األط اؼ الهتدخمة.‬ ‫ر‬ ‫‪v 7 II‬‬ ‫ -‬‫‪22 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫الجودة وحماية المستيمؾ‬ ‫تعد ثقافة الجودة واالستٍالؾ هف الثوابت الجدٓدة لسٓاسة حهآة الهستٍمؾ بٍدؼ إرساء‬ ‫ىهط جدٓد هف السموؾ االستٍالكْ ٓقوـ عمِ هزٓد هف االت اف والوعْ وتطوٓر جاىب‬ ‫ز‬ ‫551‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الدفاع الذاتْ لدى الهستٍمؾ وتدعٓـ آلٓات حهآتً فْ ىفس الوقت هف خالؿ تطوٓر‬ ‫ي بٍا العهؿ لهواكبة الهستجدات وأفضؿ الههارسات العالهٓة.‬ ‫التشارٓع والت اتٓب الجار‬ ‫ر‬ ‫‪23 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا أساس سٓتواصؿ دعـ البىٓة التحتٓة لمجودة وتطوٓر هقآٓس السالهة الوطىٓة‬ ‫هف خالؿ تعزٓز دور الٍٓاكؿ الهعىٓة بالهساىدة واله اقبة والبحث فْ ٌذا الهجاؿ بهىح‬ ‫ر‬ ‫صالحٓات أوسع لمهعٍد الوطىْ لالستٍالؾ وتفعٓؿ دور الوكالة الوطىٓة لمهترولوجٓا‬ ‫وكذلؾ تكثٓؼ عهمٓات اله اقبة خاصة عمِ الهستوى الجٍوي وتىهٓة ىظـ الرقابة الذاتٓة‬ ‫ر‬ ‫واإلىذار الهبكر صمب الهؤسسات الوطىٓة الهىتجة وكذلؾ تعهٓـ ٌذي الىظـ فْ هستوى‬ ‫التوزٓع.‬ ‫‪24 7 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ حهآة الهستٍمؾ سٓتـ العهؿ عمِ تكرٓس الحقوؽ األساسٓة لمهستٍمؾ‬ ‫الهتهثمة فْ الضهاف واإلعالـ لمحد هف األض ار التْ ٓهكف أف تمحؽ بً هف خالؿ هزٓد‬ ‫ر‬ ‫ي فْ الهسائؿ ذات الصمة‬ ‫تفعٓؿ دور الهجمس الوطىْ لحهآة الهستٍمؾ االستشار‬ ‫ج التوىسْ وترشٓد‬ ‫بهصمحة الهستٍمؾ عمِ غ ار الضهاف والتشجٓع عمِ استٍالؾ الهىتو‬ ‫ر‬ ‫االستٍالؾ إضافة إلِ دعـ دور هىظهة الدفاع عف الهستٍمؾ بهىحٍا حؽ التقاضْ‬ ‫وتبسٓط اإلج اءات القضائٓة الهتعمقة بالى اعات فْ هجاؿ االستٍالؾ فضال عف تطوٓر‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫اإلعالـ واإلرشاد الهوجً لمهستٍمؾ وتطوٓر التشرٓعات والت اتٓب ذات العالقة لضهاف‬ ‫ر‬ ‫هستوى عاؿ لحهآة الهستٍمؾ خاصة هف خالؿ العهؿ عمِ إصدار هشروعْ قاىوىٓف‬ ‫ٓتعمقاف بالسالهة الصحٓة لمغذاء وبسالهة الهىتجات الصىاعٓة.‬ ‫651‬
  • ‫‪ 8.II‬البػاب الثامف‬ ‫السياسة المالية‬ ‫‪1 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي فْ تىشٓط الحركة االقتصادٓة وتجسٓد االىطالقة‬ ‫تضطمع السٓاسة الهالٓة بدور هحور‬ ‫جوة لهسار الىهو والتىهٓة الشاهمة والهتوازىة خالؿ ٌذي حمة التْ تتسـ بطابعٍا‬ ‫الهر‬ ‫ّ‬ ‫الهر ّ‬ ‫االىتقالْ وكذلؾ ببروز تطو ات ظرفٓة غٓر هالئهة عمِ الهستوٓف الوطىْ والدولْ.‬ ‫ّر‬ ‫وتطمبت ٌذي التطو ات تكثٓؼ الجٍود هف أجؿ استعادة الثقة فْ االقتصاد وذلؾ هف‬ ‫ر‬ ‫خالؿ تأهٓف االستق ار الهالْ والىقدي بفضؿ التعدٓؿ الهحكـ لمسٓولة والتهوٓؿ الهىاسب‬ ‫ر‬ ‫لألعواف االقتصادٓٓف.‬ ‫‪2 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ٌذا الهىطمؽ اتسهت السٓاسات الهالٓة الهتبعة فْ سىة‬ ‫2102‬ ‫بالزٓادة الٍاهة فْ‬ ‫ىفقات هٓ اىٓة الدولة بهقتضِ قاىوف الهالٓة التكهٓمْ طبقا ألولوٓات الثو ة التوىسٓة كها‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫تـ إعتهاد هفتاح جدٓد لتوزٓع ىفقات التىهٓة بٓف الجٍات والهىاطؽ بها ٓعكس الحاجٓات‬ ‫الحقٓقٓة لكؿ جٍة. وتبعا لذلؾ تهت برهجة إىجاز هشارٓع استثهار عهوهْ إضافٓة‬ ‫ّ‬ ‫بالجٍات الداخمٓة وهساىدة ب اهج التشغٓؿ والسكف االجتهاعْ والهحافظة عمِ تدخالت‬ ‫ر‬ ‫هىظوهة دعـ الهحروقات والهواد األساسٓة والترفٓع فْ اإلعاىات لفائدة العائالت الهعو ة.‬ ‫ز‬ ‫وتركزت األحكاـ الجبائٓة لقاىوف الهالٓة التكهٓمْ عمِ حفز الىشاط االقتصادي‬ ‫واالستثهار خاصة بالجٍات الداخمٓة وتخفٓؼ الضغوط عمِ األىشطة والهؤسسات‬ ‫الهتضر ة هف التطو ات الهسجمة واعتهاد إج اءات خاصة بالهصالحة الجبائٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪3 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي تواصؿ تىفٓذ اإلصالحات الهتعمقة بإرساء هىظوهة التصرؼ فْ الهٓ اىٓة‬ ‫ز‬ ‫از‬ ‫حسب األٌداؼ حٓث أعدت فرؽ العهؿ الهعىٓة هىشور القد ة عمِ األداء لمسٓاسات‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫العهوهٓة الذي تـ إصدا ي بالتو ي هع هىشور إعداد هٓ اىٓة الدولة لسىة 3102 والهصادقة‬ ‫ز‬ ‫ر از‬ ‫ّ‬ ‫عمِ البروتوكوؿ التجرٓبْ و ع فْ إعداد األدلة الهىٍجٓة لمتجارب الىهوذجٓة وتىظٓـ‬ ‫الشرو‬ ‫ٓوـ تكوٓىْ لفائدة ىواب الهجمس التأسٓسْ.‬ ‫‪4 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ اتباع سٓاسة ىقدٓة ىشٓطة قصد التعاهؿ هع هتطمبات الظرؼ الذي اتسـ‬ ‫ّ‬ ‫باالرتفاع الىسبْ لهؤشر األسعار وىقص السٓولة لدى هؤسسات القرض وت آد الضغوط‬ ‫ز‬ ‫751‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ي هىذ هاي‬ ‫عمِ التوازىات الهالٓة الجهمٓة. وقد ع البىؾ الهركز‬ ‫شر‬ ‫1102‬ ‫فْ وضع‬ ‫هىظوهة لمتحمٓؿ والتوقعات قصد إعداد االرضٓة الهالئهة إلعتهاد سٓاسة ىقدٓة تستٍدؼ‬ ‫التضخـ فْ الهستقبؿ.‬ ‫‪5 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ ساٌهت سٓاسة الصرؼ الهرىة فْ الهحافظة عمِ استق ار سعر‬ ‫ر‬ ‫‪6 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ هستوى القطاع الهصرفْ تركزت الجٍود عمِ تعزٓز دور البىوؾ فْ تهوٓؿ‬ ‫ّ‬ ‫الصرؼ الحقٓقْ لمدٓىار بها ٓهكف هف دعـ تىافسٓة الهىتجات الوطىٓة.‬ ‫جْ تـ‬ ‫الىشاط االقتصادي هف خالؿ تعزٓز قد اتٍا الهالٓة وتعبئة هوارد تهوٓؿ خار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫وضعٍا عمِ ذهة البىوؾ لتهوٓؿ االستثهار الخاص فْ هختمؼ القطاعات وهساىدة‬ ‫الهؤسسات الهتضر ة هف الظرؼ الحالْ. كها تـ تبعا لمتقٓٓهات الهىج ة لموضعٓة الهالٓة‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫لمبىوؾ تجسٓـ الزٓادة فْ الهوارد الذاتٓة لمشركة التوىسٓة لمبىؾ بها ٓتالءـ وهعآٓر‬ ‫التصرؼ الحذر إلِ جاىب التعهؽ فْ د اسة إشكالٓات الهدٓوىٓة البىكٓة السٓها بالىسبة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫لمقطاع السٓاحْ والقطاع الفالحْ وكذلؾ تىفٓذ الت اتٓب الهتعمقة بتركٓز قواعد الحوكهة‬ ‫ر‬ ‫فْ القطاع البىكْ.‬ ‫‪7 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ إصدار هىشور بخصوص هعآٓر التصرؼ الحذر ٍٓدؼ إلِ تعزٓز الصالبة‬ ‫الهالٓة لهؤسسات القرض هع تضٓٓؽ هعآٓر توزٓع الهخاطر ودٓهوهة تكوٓف هدخ ات‬ ‫ر‬ ‫جهاعٓة عمِ الدٓوف غٓر الهصىفة هف قبؿ هؤسسات القرض باإلضافة إلِ سف‬ ‫عقوبات تأدٓبٓة وهالٓة لمهؤسسات التْ ال تحترـ ٌذي الهعآٓر.‬ ‫‪8 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتـ إصدار هىشور ٍٓدؼ إلِ ترشٓد اإلستٍالؾ هف خالؿ توسٓع هجاؿ الخصـ‬ ‫ي لٓشهؿ إضافة إلِ ودائع الحرفاء ىسبة هف الزٓادة الهسجمة هقارىة لهوفِ‬ ‫اإلجبار‬ ‫سبتهبر 2102 فْ قائهة قروض اإلستٍالؾ باستثىاء قروض السكف.‬ ‫‪9 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ىفس السٓاؽ دخؿ صىدوؽ الودائع واألهاىات حٓز العهؿ الفعمْ والذي تجسد فْ‬ ‫هساٌهتً فْ إحداث صىادٓؽ استثهارٓة جدٓدة فْ إطار ش اكة هع هستثهرٓف‬ ‫ر‬ ‫هؤسساتٓٓف وهؤسسات استثهارٓة ذات كفاءة عالٓة. كها تواصؿ تىفٓذ اإلصالحات‬ ‫الهتعمقة بتطور ىشاط التهوٓؿ الصغٓر هف خالؿ اعتهاد اإلطار التشرٓعْ والتىظٓهْ‬ ‫الجدٓد وال اهْ إلِ تطوٓر الخدهات الهالٓة الهسداة ألصحاب الدخؿ الضعٓؼ السٓها‬ ‫ر‬ ‫إحداث هؤسسات التهوٓؿ الصغٓر وااللت اـ بقواعد التصرؼ السمٓـ.‬ ‫ز‬ ‫‪11 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتطور ىشاط السوؽ الهالٓة بىسؽ إٓجابْ ىسبٓا حٓث عرفت هؤش ات البورصة ىسقا‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫جة.‬ ‫تصاعدٓا غـ التطو ات الظرفٓة الهسجمة وت اجع الىتائج الهالٓة لمهؤسسات الهدر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫851‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫وٓىتظر أف تشٍد السوؽ الهالٓة حركٓة جدٓدة هف خالؿ برهجة فتح أس هاؿ الهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫الهصاد ة وبعض الهؤسسات العهوهٓة واد اجٍا بالبورصة إضافة إلِ تىاهْ تطور‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اإلصدا ات الرقاعٓة بالعالقة هع إصدا ات رقاع الخزٓىة والقروض الرقاعٓة لهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القرض.‬ ‫‪11 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ ضهف سٓاسة تىشٓط الحركة االقتصادٓة ه اجعة اإلطار التشرٓعْ فْ اتجاي‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫تدعٓـ ىشاط شركات االستثهار ذات أس هاؿ تىهٓة وتطوٓر تدخالت صىادٓؽ‬ ‫ر‬ ‫االستثهار التْ ٓتوقّع أف تسٍـ بأكثر فاعمٓة فْ دفع الهباد ة واالستثهار الخاص.‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫‪12 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫جاع‬ ‫وهف جٍتً اتسـ ىشاط التأهٓف بتطور رقـ أعهاؿ القطاع بىسؽ هدعـ بفضؿ استر‬ ‫ىسؽ اكتتابات عقود التأهٓف بعد تحسف الوضع االقتصادي واالجتهاعْ العاـ فٓها ٓتوقع‬ ‫ارتفاع قٓهة التعوٓضات الهدفوعة ىتٓجة األض ار الٍاهة لمحوادث الهسجمة. عمها وأىً‬ ‫ر‬ ‫تواصؿ جبر األض ار الىاتجة عف االضط ابات والتحركات الشعبٓة التْ صاحبت الثو ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التوىسٓة عمِ حساب هوارد صىدوؽ ضهاف الهؤهف لٍـ طبقا لمشروط واإلج اءات الواردة‬ ‫ر‬ ‫بالهرسوـ عدد 04 لسىة 1102. كها تـ ضهف قاىوف الهالٓة التكهٓمْ لسىة‬ ‫ّ‬ ‫ٌا افدا ٌاها لالدخار الطوٓؿ‬ ‫الحوافز الجبائٓة بعىواف عقود التأهٓف عمِ الحٓاة باعتبار ر‬ ‫2102‬ ‫األهد.‬ ‫‪13 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتىصٍر السٓاسات الهالٓة الهرسوهة لسىة‬ ‫3102‬ ‫دعـ‬ ‫حمة‬ ‫ضهف األولوٓات الجدٓدة لمهر‬ ‫القادهة السٓها استعادة الىسؽ االعتٓادي لمىهو واستحثاث االستثهار وتطوٓر ٌٓكمة‬ ‫ّ‬ ‫االقتصاد بها ٓهكف هف تكثٓؼ إحداثات الشغؿ وتقمٓص الفوارؽ التىهوٓة بٓف الجٍات هع‬ ‫دعـ هقوهات التىافسٓة والهحافظة عمِ سالهة التوازىات الهالٓة الجهمٓة.‬ ‫‪14 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ فْ ٌذا السٓاؽ تعزٓز ىجاعة السٓاسات الهالٓة وتأهٓف هواكبتٍا لهتطمبات‬ ‫تىشٓط الحركة االقتصادٓة وتدعٓـ الثقة فْ هىاخ األعهاؿ واالستثهار. وستتركز الجٍود‬ ‫بالخصوص عمِ هواصمة إصالح هىظوهة الجبآة فْ اتجاي تحقٓؽ عدالة أكبر فْ‬ ‫ي لمجبآة وهزٓد تبسٓط اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫توزٓع العبء الجبائْ هع الهحافظة عمِ الدور التحفٓز‬ ‫الجبائٓة. كها سٓتواصؿ تعزٓز فاعمٓة سٓاسة الهالٓة العهوهٓة هف خالؿ التوظٓؼ‬ ‫الهحكـ العتهادات هٓ اىٓة التىهٓة وتوزٓعٍا عمِ الجٍات والهىاطؽ وفقا لهفاتٓح‬ ‫ز‬ ‫هوضوعٓة تستىد إلِ أولوٓات تحقٓؽ التوازف وشهولٓة التىهٓة إلِ جاىب هواصمة تىفٓذ‬ ‫االصالحات الهتعمقة باإلرساء التدرٓجْ لهىظوهة التصرؼ فْ الهٓ اىٓة حسب‬ ‫ز‬ ‫األٌداؼ.‬ ‫951‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪15 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫وبالتو ي ستتركز الجٍود عمِ إحكاـ قٓادة السٓاسة الىقدٓة وتفعٓؿ ٌا فْ تعدٓؿ‬ ‫دور‬ ‫از‬ ‫السٓولة وضهاف التهوٓؿ السمٓـ لالقتصاد هف خالؿ تفعٓؿ آلٓات السٓاسة الىقدٓة وتىفٓذ‬ ‫اإلصالحات الهتعمقة باعتهاد سٓاسة استٍداؼ استق ار األسعار وذلؾ إلِ جاىب‬ ‫ر‬ ‫هواصمة اعتهاد سٓاسة صرؼ هرىة ٌدفٍا الهحافظة عمِ القد ة التىافسٓة لالقتصاد.‬ ‫ر‬ ‫‪16 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓحظِ القطاع الهصرفْ بعىآة خاصة بالىظر إلِ دو ي الرٓادي فْ توفٓر التهوٓؿ‬ ‫ر‬ ‫الهالئـ وتقدٓـ الخدهات الهصرفٓة الهىاسبة لدفع حركٓة الىشاط االقتصادي. كها ٓىتظر‬ ‫تفعٓؿ آلٓات التهوٓؿ الجدٓدة خاصة هىٍا شركات االستثهار ذات أس هاؿ تىهٓة‬ ‫ر‬ ‫وصىادٓؽ االستثهار والترفٓع فْ تدخالتٍا لفائدة الباعثٓف الجدد والهجاالت الواعدة وذات‬ ‫الهحتوى الهعرفْ الهرتفع إضافة إلِ تطوٓر ىشاط التهوٓؿ الصغٓر بها ٓساعد عمِ‬ ‫خمؽ هواطف الشغؿ وتىشٓط الحٓاة االقتصادٓة بالجٍات الداخمٓة.‬ ‫‪17 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ىاحٓة ى سٓتـ العهؿ عمِ دعـ هساٌهة السوؽ الهالٓة فْ تهوٓؿ االقتصاد‬ ‫أخر‬ ‫الوطىْ عبر استقطاب الهزٓد هف الهؤسسات والهستثهرٓف ىحو السوؽ الهالٓة وتحسٓف‬ ‫أداء الهتعاهمٓف فْ السوؽ الهالٓة باعتهاد أفضؿ الهىظوهات والهعآٓر الهعهوؿ بٍا فْ‬ ‫البورصات العالهٓة.‬ ‫‪18 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتواصؿ تطوٓر سوؽ التأهٓف وتحسٓف التغطٓة التأهٓىٓة ببالدىا بها ٓتالءـ والتطور‬ ‫ع حاجٓات الهؤسسات واألف اد. وسٓتـ العهؿ‬ ‫ر‬ ‫الهرتقب لمىشاط االقتصادي وتىو‬ ‫ّ‬ ‫بالخصوص عمِ تطوٓر أصىاؼ التأهٓف الٍاهة والتأهٓىات االدخارٓة واالختٓارٓة التْ‬ ‫تختزؿ قٓهة هضافة عالٓة فضال عف تدعٓـ القد ات الهالٓة والفىٓة لهؤسسات التأهٓف.‬ ‫ر‬ ‫‪ - 8 II‬المالية العمومية‬ ‫ ‪i‬‬‫‪19 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ستستىد سٓاسة الهالٓة العهوهٓة عمِ رصد االعتهادات الهالٓة الالزهة لتىفٓذ الهشارٓع‬ ‫جة بهىواؿ التىهٓة والهتعمقة أساس بتطوٓر البىٓة األساسٓة‬ ‫والب اهج العهوهٓة الهدر‬ ‫ر‬ ‫واله افؽ الجهاعٓة فْ الجٍات ذات األولٓة بها ٓهكف هف توفٓر هحٓط أعهاؿ هىاسب‬ ‫ر‬ ‫ٓشجع عمِ الهباد ة واالستثهار الخاص وٓهكف هف استغالؿ الهوارد والطاقات الهتوفّ ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بٍذي الجٍات. كها ستعىِ الهٓ اىٓة بتحسٓف تدخالت الٍٓاكؿ اإلدارٓة وتحسٓف جودة‬ ‫ز‬ ‫الخدهات هف خالؿ تعزٓز وسائؿ العهؿ وهزٓد العىآة بالهوارد البشرٓة خاصة بالجٍات‬ ‫الداخمٓة.‬ ‫061‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪21 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫وسٓتواصؿ تىفٓذ اإلصالحات الهتعمقة بإرساء هىظوهة التصرؼ فْ الهٓ اىٓة حسب‬ ‫ز‬ ‫األٌداؼ هف خالؿ إعداد هىشور القد ة عمِ األداء لمسٓاسات العهوهٓة فْ إطار إعداد‬ ‫ر‬ ‫الهٓ اىٓات الىهوذجٓة وفؽ الهىظوهة الجدٓدة الذي ٓضبط أسالٓب حوار التصرؼ ودور‬ ‫ز‬ ‫هختمؼ الهتدخمٓف فْ الب اهج العهوهٓة وقواعد إعداد وثائؽ الهٓ اىٓة ورزىاهة إعداد إطار‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫القد ة عمِ األداء كها تـ إعداد أهر ٓضبط التسهٓات الىٍائٓة لب اهج الوز ات الىهوذجٓة‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هف الدفعتٓف األولِ والثاىٓة.‬ ‫‪21 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي تهت الهوافقة عمِ توسٓع التجارب الىهوذجٓة بإضافة وز ات جدٓدة والهصادقة‬ ‫ار‬ ‫از ّ‬ ‫عمِ البروتوكوؿ التجرٓبْ واإلىطالؽ فْ إعداد األدلة الهىٍجٓة وه اجعة أىظهة الرقابة‬ ‫ر‬ ‫تبعا لحاجٓات الهىظوهة الجدٓدة فضال عف تىظٓـ ٓوـ تكوٓىْ لفائدة ىواب الهجمس‬ ‫التأسٓسْ.‬ ‫‪22 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتواصؿ تعزٓز سالهة التوازىات الهالٓة باعتهاد سٓاسة ىشٓطة لمتصرؼ فْ الدٓف‬ ‫العهوهْ ٌدفٍا تحسٓف ٌٓكمة الدٓف العهوهْ وتخفٓؼ أعبائً واحكاـ تغطٓة هخاطر‬ ‫جْ. وٓىتظر فْ ٌذا السٓاؽ تطوٓر سوؽ‬ ‫الصرؼ والفائدة بعىواف الدٓف العهوهْ الخار‬ ‫رقاع الخزٓىة هف خالؿ تىشٓط التداوؿ فْ السوؽ الثاىوٓة بها ٓسٍـ فْ استقطاب‬ ‫الهستثهرٓف بها فْ ذلؾ االستثهار األجىبْ فْ الهحفظة.‬ ‫‪ ii 8 II‬السياسة الجبائية‬ ‫ -‬‫‪23 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ فْ إطار هعالجة الوضع االقتصادي واالجتهاعْ بعد ثو ة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫التشجٓعات الجبائٓة لفائدة االستثهار فْ الهىاطؽ الداخمٓة وهساىدة الهؤسسات الهتضر ة‬ ‫ر‬ ‫41‬ ‫جاىفْ دعـ‬ ‫هف االضط ابات واألحداث الهسجمة بالتهدٓد آجاؿ التصرٓح باألداء وخالصً وتحهؿ‬ ‫ر‬ ‫ء هف األعباء بعىواف الهحافظة عمِ هواطف الشغؿ.‬ ‫جز‬ ‫‪24 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تركزت جٍود سٓاسة الجبآة لسىة‬ ‫2102‬ ‫ع فْ إصالح هىظوهة األداء‬ ‫عمِ الشرو‬ ‫باعتهاد عدٓد التعدٓالت فْ اتجاي توفٓر الدعـ الهىاسب لمعهؿ التىهوي وتحقٓؽ‬ ‫الهصالحة هع الهطالبٓف باألداء بعد اإلخالالت التْ هٓزت الفت ة السابقة لمثو ة. وشهمت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اإلج اءات الجبائٓة بالخصوص هزٓد تشجٓع الهباد ة واالستثهار خاصة فْ الجٍات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الداخمٓة وهساىدة الهؤسسات الهتضر ة واق ار إعفاءات جبائٓة ٌاهة بٍدؼ استعادة الثقة‬ ‫ر ر‬ ‫161‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫فْ الهىظوهة الجبائٓة و ع فْ تبسٓط اإلج اءات الجبائٓة والدٓواىٓة فْ إطار تهشْ‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫تشاركْ.‬ ‫‪25 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتجً العهؿ خالؿ السىة الهقبمة لجعؿ الجبآة هقوها فعمٓا لتىافسٓة الهؤسسات الوطىٓة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هف خالؿ هزٓد تطوٓر الخدهات الجبائٓة واتباع إج اءات لدعـ القد ة التىافسٓة لمهؤسسة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ى والهتوسطة الهحدثة خالؿ‬ ‫والتشغٓؿ ودفع االستثهار ال سٓها هىح الهؤسسات الصغر‬ ‫ّ‬ ‫سىة 3102 اإلعفاء هف الضرٓبة عمِ األرباح لهدة ثالث سىوات ابتداء هف تارٓخ دخولٍا‬ ‫حٓز الىشاط والتهدٓد فْ هدة استعهاؿ شركات استثهار ذات أس هاؿ تىهٓة لألهواؿ‬ ‫ر‬ ‫ٌا والهحددة ب ػ‬ ‫الهوضوعة عمِ ذهتٍا الستثهار‬ ‫13‬ ‫دٓسهبر‬ ‫2102‬ ‫إلِ هوفِ جواف‬ ‫3102‬ ‫وذلؾ فْ إطار هزٓد اإلحاطة بعهمٓات االستثهار فْ ظؿ الظروؼ االقتصادٓة الصعبة‬ ‫التْ تهر بٍا البالد حالٓا.‬ ‫‪26 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ى والهتوسطة‬ ‫كها تستدعْ حمة القادهة إرساء ىظاـ جبائْ خاص بالهؤسسات الصغر‬ ‫الهر‬ ‫ى‬ ‫ٓكفؿ اىخ اطٍا التدرٓجْ فْ شروط السوؽ وتوفٓر إهكاىٓة استفادة الهؤسسات الصغر‬ ‫ر‬ ‫والهتوسطة هف تطور هىاخ األعهاؿ وحف ٌا عمِ اعتهاد صٓغ التصرؼ الحدٓثة‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫والتعاهؿ تدرٓجٓا وفؽ شروط السوؽ.‬ ‫‪27 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫غٓر أف ىظاـ األداء الحالْ ٓتسـ هع ذلؾ بضعؼ هستوى االستخالص ٌذا باإلضافة‬ ‫إلِ عدـ احت اـ االلت اهات الجبائٓة هف هسؾ هحاسبة والخصـ هف الهورد والتصرٓح‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫بالضرٓبة ودفعٍا فْ أجاؿ القاىوىٓة، لذا تضهف قاىوف الهالٓة بعض الت اتٓب الحكاـ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫استخالص األداء عمِ غ ار ه اجعة طرٓقة توظٓؼ هعموـ الطابع الجبائْ الهستوجب‬ ‫ر ر‬ ‫عمِ بعض الوثائؽ اإلدارٓة وسحب الخصـ هف الهورد بعىواف األداء عمِ القٓهة‬ ‫الهضافة بىسبة‬ ‫05%‬ ‫الهستوجب عمِ االقتىاءات العهوهٓة وهالءهة الحد األدىِ‬ ‫لمتوظٓؼ بعىواف التصارٓح الجبائٓة السىوٓة غٓر الهودعة الهىصوص عمًٓ بهجمة‬ ‫الحقوؽ واإلج اءات الجبائٓة هع الحد األدىِ لمضرٓبة الهىصوص عمًٓ بهجمة الضرٓبة‬ ‫ر‬ ‫عمِ الدخؿ والضرٓبة عمِ الشركات.‬ ‫‪28 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتواصال هع التوجً الثابت ىحو تكرٓس الهساٌهة العادلة فْ الهجٍود الجبائْ حسب‬ ‫الدخؿ سٓتـ تخفٓؼ األعباء عمِ الفئات االجتهاعٓة ذات الدخؿ الهحدود وذلؾ بالترفٓع‬ ‫ّ‬ ‫فْ السقؼ الهعفِ هف الضرٓبة عمِ دخؿ األشخاص باعتبار أف األسقؼ الحالٓة بقٓت‬ ‫عمِ حالٍا هىذ إصدار الهجمة غـ ارتفاع تكمفة الهعٓشة بعىواف العىآة باألطفاؿ‬ ‫ر‬ ‫الهعاقٓف وتكالٓؼ الد اسة فْ هستوى التعمٓـ العالْ.‬ ‫ر‬ ‫261‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪29 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫ي حٓث أثبتت الد اسات أف ارتفاع عدد الهؤسسات صغٓ ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وبحكـ أٌهٓة الىظاـ التقدٓر‬ ‫الحجـ الهىضوٓة تحت ٌذا الىظاـ ٓعود فْ ء هىً إلِ أف التشرٓع الجبائْ فْ توىس‬ ‫جز‬ ‫ي. وعهمٓا ٓتـ‬ ‫ٓتضهف إعفاءات هتعددة لفائدة الهىضوٓف تحت الىظاـ الجبائْ التقدٓر‬ ‫ّ‬ ‫ي بصو ة ج افٓة طبقا لبعض الشروط والتْ قد ال تعكس الدخؿ‬ ‫ر ز‬ ‫تحدٓد األداء التقدٓر‬ ‫الحقٓقْ الهسجؿ باعتبار عدـ استىادٌا عمِ هسؾ دفتر حسابات وٌو ها أدى اختٓا ي‬ ‫ر‬ ‫هف قبؿ عدد هت آد هف األعواف االقتصادٓٓف حوالْ‬ ‫ز‬ ‫06%‬ ‫هف الخاضعٓف لألداء وأكثر‬ ‫هف 004 ألؼ هستفٓد، لذا تقرر سحب آلٓة تطبٓؽ الخصـ هف الهورد عمِ الهبالغ‬ ‫ّ‬ ‫الهدفوعة هف قبؿ األشخاص الهحققٓف ألرباح الهٍف غٓر التجارٓة والخاضعٓف لمضرٓبة‬ ‫عمِ الدخؿ عمِ أساس قاعدة تقدٓرٓة.‬ ‫‪31 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها تجدر اإلشا ة أىً لدعـ الشفافٓة وهساىدة قواعد الهىافسة الىزٍٓة والتصدي لمتٍرب‬ ‫ر‬ ‫الجبائْ سٓقع العهؿ عمِ هزٓد توضٓح واجبات الهحاسبة لمهطالب باألداء بإق ار واجب‬ ‫ر‬ ‫تقدٓـ لهصالح الجبآة الب اهج والهىظوهات والتطبٓقات عٓة الهستعهمة خاصة فْ‬ ‫الفر‬ ‫ر‬ ‫التصرؼ فْ الش اءات والبٓوعات والفوت ة والهقابٓض واإلستخالصات والدفوعات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫واألصوؿ والهخزوىات.‬ ‫‪ iii 8 II‬السياسة النقدية‬ ‫ -‬‫‪31 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫اضطمعت السٓاسٓة الىقدٓة بدور تعدٓمْ ىشٓط فْ فت ة ها بعد الثو ة فْ اتجاي تطوٓؽ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الضغوط عمِ السٓولة وتأهٓف السٓر العادي لهىظوهة الدفوعات والتهوٓؿ الهىاسب‬ ‫لألعواف االقتصادٓٓف خاصة الهؤسسات الهتضر ة هف األحداث الهسجمة. وتواصؿ‬ ‫ر‬ ‫خالؿ الفت ة األولِ هف السىة الحالٓة العهؿ بىسبة فائدة جعٓة هىخفضة وحصر‬ ‫هر‬ ‫ر‬ ‫ي عمِ اإلٓداعات فْ أدىِ ىسبة وذلؾ بالتو ي هع رصد هوارد ٌاهة‬ ‫از‬ ‫الخصـ اإلجبار‬ ‫إلعادة التهوٓؿ فْ السوؽ الىقدٓة. كها تواصؿ العهؿ ال اهْ إلِ تدعٓـ الٍٓاكؿ الرقابٓة‬ ‫ر‬ ‫ي التوىسْ وكذلؾ تطوٓر القد ات الفىٓة الهرتبطة بالسٓاسة الىقدٓة‬ ‫ر‬ ‫لمبىؾ الهركز‬ ‫ّ‬ ‫الستٍداؼ التضخـ.‬ ‫‪32 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستتركز الجٍود خالؿ السىة القادهة عمِ هزٓد القٓادة الهحكهة لمسٓاسة الىقدٓة بها‬ ‫حمة االىتقالٓة لالقتصاد الوطىْ السٓها ه اعاة هتطمبات حفز‬ ‫ر‬ ‫ٓتوافؽ وهتطمبات الهر‬ ‫الىشاط االقتصادي وتسرٓع ىسؽ االستثهار وفقا لألولوٓات الهرسوهة هع هواصمة الٓقظة‬ ‫361‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫باعتبار دقة الوضع االقتصادي وضرو ة تأهٓف سالهة التوازىات الهالٓة الداخمٓة وخاصة‬ ‫ر‬ ‫الهحافظة عمِ استق ار األسعار.‬ ‫ر‬ ‫‪33 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتستىد ٌذي التوجٍات إلِ هواصمة تطوٓر آلٓات قٓادة السٓاسة الىقدٓة هف خالؿ تعزٓز‬ ‫هروىة ىسبة الفائدة والمجوء الهت آد ٔلٓات السوؽ الهفتوحة واضفاء التىاسؽ والتكاهؿ بٓف‬ ‫ز‬ ‫السٓاسة الىقدٓة وسٓاسة الهالٓة العهوهٓة. كها سٓتواصؿ تطوٓر القد ات التحمٓمٓة والفىٓة‬ ‫ر‬ ‫واعداد البحوث والد اسات الىقدٓة والهالٓة وبمو ة التقدٓ ات الالزهة العتهاد إطار جدٓد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لمسٓاسة الىقدٓة الهوجٍة الستٍداؼ استق ار األسعار وكذلؾ تأهٓف سالهة القطاع‬ ‫ر‬ ‫الهصرفْ والهالْ ككؿ.‬ ‫‪ iv 8 II‬سياسة الصرؼ والتحرير المالي الخارجي‬ ‫ -‬‫‪34 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫اتسهت سٓاسة الصرؼ الهتبعة فْ سىة‬ ‫2102‬ ‫بطابع الهروىة بها ٓتهاشِ وهتطمبات‬ ‫هساىدة الحركة االقتصادٓة والهحافظة عمِ تىافسٓة الهىتجات الوطىٓة خاصة فْ ظؿ‬ ‫الضغوط التْ عرفٍا الوضع االقتصادي خالؿ ٌذي السىة. ولقد تركزت الجٍود‬ ‫جْ فْ إطار‬ ‫بالخصوص عمِ تكثٓؼ الجٍود هف أجؿ تعبئة هوارد التهوٓؿ الخار‬ ‫التعاوف الدولْ الثىائْ والهتعدد األط اؼ التْ وفّرت أفضؿ الشروط باعتبار الضغوط‬ ‫ر‬ ‫جْ الهباشر.‬ ‫الٍاهة الهسجمة فْ السوؽ الهالٓة العالهٓة وت اجع االستثهار الخار‬ ‫ر‬ ‫‪35 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ العهؿ خالؿ السىة القادهة، هف أجؿ إضفاء هروىة أكبر عمِ سٓاسة سعر‬ ‫الصرؼ وتكرٓس قواعد السوؽ، عمِ تىشٓط سوؽ الصرؼ فٓها بٓف البىوؾ واكسابٍا‬ ‫هزٓدا هف العهؽ والدٓىاهٓكٓة هع تهكٓف الهؤسسات السٓها الهؤسسات الهصرفٓة عمِ‬ ‫إحكاـ إدا ة هوجوداتٍا واستعهاؿ ألٓات الضرورٓة لتغطٓة هخاطر الصرؼ والفائدة بها‬ ‫ر‬ ‫ٓهكىٍا هف التوقْ هف تقمبات أسواؽ رؤوس األهواؿ وأسعار الصرؼ عمِ الهستوى‬ ‫الدولْ.‬ ‫‪36 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي، ستتكثّؼ الجٍود هف أجؿ تشجٓع الهؤسسات الوطىٓة وخاصة هىٍا الهؤسسات‬ ‫از‬ ‫جْ الهىاسبة والعهؿ عمِ تحسٓف‬ ‫الهصرفٓة عمِ التوجً ىحو تعبئة هوارد التهوٓؿ الخار‬ ‫تصىٓفٍا بها ٓؤٌمٍا لمحصوؿ عمِ أفضؿ الشروط إلِ جاىب دعوة الهتعاهمٓف هع‬ ‫جٓة إلِ استغالؿ الفرص الهتاحة لتحسٓف تهوقعٍا فْ دو ات االىتاج‬ ‫ر‬ ‫األسواؽ الخار‬ ‫461‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫والتسوٓؽ العالهٓة وربط عالقات ش اكة هجدٓة تسهح بتدعٓـ استقطاب االستثهار‬ ‫ر‬ ‫جْ وتوجًٍٓ ىحو الهجاالت الواعدة والهجددة.‬ ‫الخار‬ ‫ّ‬ ‫‪37 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ع إصالح سوؽ الصرؼ صٓاغة إتفاؽ صىاعة السوؽ‬ ‫كها ٓتضهف هشرو‬ ‫» ‪Teneurs de Marché sur Devises‬‬ ‫‪« Accord de‬‬ ‫وٌو إتفاؽ بٓف البىوؾ الهتدخمة عمِ سوؽ الصرؼ‬ ‫ٓضبط شروط التعاهؿ التْ ٓتوجب اإللت اـ بٍا عىد إىجاز عهمٓات الصرؼ. وٓىتظر أف‬ ‫ز‬ ‫ٓسٍـ ٌذا اإلتفاؽ الذي سٓقع التشاور بشأىً هع البىوؾ الهحمٓة فْ هزٓد تعهٓؽ سوؽ‬ ‫الصرؼ وتدعٓـ قد اتٍا عمِ توفٓر السٓولة الالزهة لإلقتصاد وعمِ إهتصاص‬ ‫ر‬ ‫الصدهات.‬ ‫‪38 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي إرساء‬ ‫وبٍدؼ هزٓد تحسٓف هىظوهة هتابعة وه اقبة سوؽ الصرؼ ٓعتزـ البىؾ الهركز‬ ‫ر‬ ‫هىظوهة هعموهاتٓة بالتعاوف هع وكالة ذات صٓط عالهْ تهكف هف تجهٓع كؿ عهمٓات‬ ‫الصرؼ الهىج ة بٓف البىوؾ بصفة آىٓة هها ٓسهح بهتابعة دقٓقة لتطور سعر صرؼ‬ ‫ز‬ ‫الدٓىار ولمهبالغ التْ ٓقع تداولٍا عمِ السوؽ.‬ ‫‪39 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ي عمِ تٓسٓر‬ ‫ع إصالح سوؽ الصرؼ سٓعهؿ البىؾ الهركز‬ ‫وفْ هحور آخر لهشرو‬ ‫شروط تداوؿ أدوات التغطٓة الهعتهدة حالٓا واد اج آلٓات جدٓدة كفٓمة بتدعٓـ قد ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات اإلقتصادٓة والهؤسسات الهالٓة عمِ إدا ة هخاطر أسعار الصرؼ والفائدة.‬ ‫ر‬ ‫‪ v 8 II‬القطاع المصرفي‬ ‫ -‬‫‪41 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫تىصٍر إصالحات القطاع الهصرفْ الهرسوهة لمسىة القادهة فْ إطار هواكبة التطور‬ ‫ّ‬ ‫الهرتقب لحاجٓات التهوٓؿ طبقا لألولوٓات الجدٓدة السٓها تعزٓز هقوهات التىهٓة‬ ‫ع تىفٓذ الهشارٓع االستثهارٓة وتفعٓؿ اإلست اتٓجٓات القطاعٓة.‬ ‫ر‬ ‫بالجٍات الداخمٓة وتسار‬ ‫كها ٓشكؿ الرقْ بالخدهات الهصرفٓة واث ائٍا بىواتج بىكٓة جدٓدة هف العىاصر األساسٓة‬ ‫ّ ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫لتحسٓف هىاخ األعهاؿ ودعـ القد ة التىافسٓة بها ٓتىاسب هع التطور الهىشود لمىسٓج‬ ‫ر‬ ‫االقتصاد الوطىْ واىدهاجً الهت آد فْ الدو ة العالهٓة.‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫‪41 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓىتظر فْ ٌذا السٓاؽ إٓالء هزٓد العىآة بالقطاع الهصرفْ وتعهٓؽ هسار اإلصالحات‬ ‫ال اهٓة إلِ تطوٓر ٌٓكمة القطاع بها ٓهكف هف تفعٓؿ دو ي فْ تعبئة الهوارد الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهىاسبة واحكاـ توظٓفٍا لدفع الحركة االقتصادٓة وتقدٓـ أفضؿ الخدهات البىكٓة الشاهمة‬ ‫لفائدة الهؤسسات بهختمؼ أصىافٍا وتطوٓر صٓغ التهوٓؿ البىكْ بها ٓتىاسب هع التطور‬ ‫561‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الىوعْ لمهباد ات الخاصة والهشارٓع االستثهارٓة السٓها الهساٌهة فْ تىهٓة الجٍات‬ ‫ر‬ ‫الداخمٓة وهساعدة الباعثٓف الجدد طبقا لألولوٓات الوطىٓة.‬ ‫‪42 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستتركز الجٍود عمِ دعـ الثقة فْ هكاىة الساحة الهصرفٓة عبر تعزٓز الصالبة الهالٓة‬ ‫ي‬ ‫لمهؤسسات البىكٓة وفقا ألفضؿ الهعآٓر الدولٓة بها ٓهكىٍا هف االضطالع بدور هحور‬ ‫فْ تهوٓؿ االقتصاد فْ أفضؿ الظروؼ. وٓىتظر فْ ٌذا السٓاؽ هواصمة تعزٓز األسس‬ ‫الهالٓة لبىوؾ الساحة هف خالؿ إلت اهٍا باحت اـ هعآٓر التصرؼ الحذر وتحسٓف‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫هؤش اتٍا الهالٓة السٓها تكوٓف الهدخ ات الالزهة لتغطٓة الهخاطر.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪43 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستتدعـ العىآة بهجاالت الرقابة والتدقٓؽ الداخمْ وتطوٓر عهمٓات تقٓٓـ الهخاطر‬ ‫بها ٓتٓح اتخاذ اإلج اءات الهىاسبة لمهحافظة عمِ هتاىة القطاع البىكْ وتعزٓز دو ي فْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تهوٓؿ الىشاط االقتصادي ودفع االستثهار. وسٓتـ فْ ىفس اإلطار تىفٓذ اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهتعمقة بقواعد الحوكهة وتطوٓر التصرؼ فْ الهؤسسات الهصرفٓة الوطىٓة هف خالؿ‬ ‫تسرٓع ىسؽ إرساء الهىظوهات البىكٓة الشاهمة.‬ ‫‪44 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وستتركز الجٍود عمِ تدعٓـ قد اتً الهالٓة السٓها هعالجة هحفظة الدٓوف الهصىفة‬ ‫ر‬ ‫واعتهاد صٓغ التصرؼ الحدٓثة وتكرٓس احت اـ هعآٓر التصرؼ الحذر وتطبٓؽ قواعد‬ ‫ر‬ ‫الحوكهة والتْ تضهىت بالخصوص إد اج شروط الختٓار الهدٓرٓف التىفٓذٓٓف‬ ‫ر‬ ‫والهتصرفٓف وههثّمْ كبار الهساٌهٓف طبقا ألفضؿ الههارسات الدولٓة إلِ جاىب آالء‬ ‫عىآة أكبر بجودة الخدهات البىكٓة ودفع الخدهات البىكٓة ذات القٓهة الهضافة العالٓة‬ ‫كخدهات الىقدٓات والبىؾ عف بعد واالستشا ة الهالٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪45 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓخص الصٓرفة اإلسالهٓة، فقد تـ سىة 2102 إرساء ىظاـ جبائْ خاص بالتهوٓؿ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫اإلسالهْ، وفْ ىفس السٓاؽ تواصمت الجٍود ىحو وضع األطر التىظٓهٓة والتشرٓعٓة‬ ‫الهالئهة لعهؿ الهصارؼ اإلسالهٓة والحد هف العوائؽ الضرٓبٓة لمتكٓؼ هع هقتضٓات‬ ‫ّ‬ ‫العهؿ بٍذا الىظاـ الذي هف شأىً أف ٓوفر هىتجات هالٓة إسالهٓة وٓفسح الهجاؿ أهاهٍا‬ ‫لتتداوؿ فْ أسواؽ الهاؿ.‬ ‫‪46 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتجدر اإلشا ة أىً تتواجد بالساحة الهالٓة التوىسٓة بىكٓف إسالهٓٓف ال ٓهثّؿ إجهالْ‬ ‫ر ّ‬ ‫أصولٍا سواء 5.2% هف اجهالْ أصوؿ بىوؾ الساحة. وٓظؿ الٍدؼ الهباشر فْ تركٓز‬ ‫ٌذي الهىظوهة ٌو تٍٓئة البٓئة القاىوىٓة الهالءهة لمصٓرفة االسالهٓة بها ٓؤطر ٌذا‬ ‫ّ‬ ‫الىشاط وٓهكف هف استغالؿ الفرص الكاهىة التْ ٓتٓحٍا استقطاب االدخار وتهوٓؿ‬ ‫االقتصاد.‬ ‫661‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪47 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫كها سٓهكف وضع اطار قاىوىْ لمصكوؾ هف االستفادة هف الٓات التهوٓؿ االسالهْ‬ ‫ّ‬ ‫جٓة وذلؾ بالتو ي هع التهوٓؿ التقمٓدي،‬ ‫از‬ ‫واستٍداؼ هصادر تهوٓؿ جدٓدة داخمٓة وخار‬ ‫وستشهؿ الصكوؾ جهٓع األط اؼ االقتصادٓة حتِ تهكىٍـ هف استغالؿ الفرص الهتاحة‬ ‫ر‬ ‫لتهوٓؿ هشارٓعٍا لتشهؿ بذلؾ اصدا ات الدولة والهؤسسات العهوهٓة والجهاعات‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓة الهحمٓة والقطاع الخاص كذلؾ.‬ ‫‪48 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓعد تطوٓر التهوٓؿ الصغٓر هف أبرز هحاور اإلصالح لمفت ة الهقبمة وذلؾ باعتبار‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫دو ي الهباشر فْ تحسٓف هستوى عٓش الفئات ذات الدخؿ الضعٓؼ وهساٌهتً الفعالة‬ ‫ر‬ ‫فْ إحداث هواطف الشغؿ ودفع الهسار التىهوي بصفة عاهة. وفْ ٌذا اإلطار سٓتركز‬ ‫ّ‬ ‫العهؿ عمِ تدعٓـ القد ات الهتاحة لىشاط التهوٓؿ الصغٓر وتأطٓ ي وتعزٓز أعهاؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهتابعة والرقابة وفقا لمهعآٓر وأفضؿ الههارسات الدولٓة إضافة الِ تطوٓر الخدهات‬ ‫الهسداة وتىوٓعٍا عبر السهاح بإحداث هؤسسات التهوٓؿ الصغٓر.‬ ‫‪ vi 8 II‬السوؽ المالية‬ ‫ -‬‫‪49 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫توفّر السوؽ الهالٓة هجاالت ٌاهة لمتوظٓؼ الهباشر لهوارد االدخار فْ الهشارٓع‬ ‫االستثهارٓة وتوسع ىشاط وحدات االىتاج بها ٓهكف هف تقمٓص هستوٓات هدٓوىٓتٍا‬ ‫فضال عف تغطٓة حاجٓات الدولة هف هوارد االقت اض الداخمْ. كها ٓعد هزٓد تطوٓر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ىشاط السوؽ الهالٓة التوىسٓة شرطا أساسٓا لتحسٓف هىاخ األعهاؿ واستقطاب االستثهار‬ ‫جْ فْ الهحفظة بها ٓوفّر سىدا إضافٓا لتعزٓز هجاالت الش اكة واىدهاج االقتصاد‬ ‫ر‬ ‫الخار‬ ‫الوطىْ فْ الدو ة العالهٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪51 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ٌذا الهىطمؽ سٓتـ تىشٓط السوؽ الهالٓة التوىسٓة بٍدؼ الترفٓع فْ هساٌهتٍا فْ‬ ‫تعبئة وتوظٓؼ هوارد التهوٓؿ الوطىْ واألجىبْ بها ٓتالءـ وأٌداؼ استحثاث ىسؽ‬ ‫االستثهار وتطوٓر ىشاط هؤسسات االىتاج.‬ ‫‪51 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتبعا لذلؾ سٓتواصؿ تحسٓف عهؽ السوؽ الهالٓة وتىوٓع عرض األو اؽ الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫الهعروضة الذي ال ٓ اؿ ٓتسـ بٍٓهىة القطاع الهصرفْ والهالْ وذلؾ هف خالؿ هواصمة‬ ‫ز‬ ‫العهؿ بالحوافز الجبائٓة لفائدة عهمٓات إد اج الهؤسسات بالبورصة وتشجٓع الهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫ال اغبة فْ إعادة ٌٓكمتٍا الهالٓة فْ إطار ب اهج التأٌٓؿ والتحدٓث الصىاعْ عمِ تعبئة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هوارد التهوٓؿ هف السوؽ الهالٓة. كها ٓىتظر فْ ىفس السٓاؽ دعـ ىشاط السوؽ الهالٓة‬ ‫761‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫ى والهتوسطة وذلؾ باعتهاد‬ ‫البدٓمة التْ توفّر هجاال ٌاها إلصدا ات الهؤسسات الصغر‬ ‫ر‬ ‫ى والهتوسطة (تذلٓؿ العقبات الهسجمة وتأهٓف‬ ‫برىاهج واقعْ الستقطاب الهؤسسات الصغر‬ ‫اىخ اط البىوؾ فْ توجًٓ الهؤسسات ىحو التهوٓؿ الهباشر).‬ ‫ر‬ ‫‪52 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ح لهزٓد تىهٓة الطمب والىٍوض باالدخار الهؤسساتْ العهؿ عمِ الحد هف ٌٓهىة‬ ‫وٓقتر‬ ‫البىوؾ عمِ تهوٓؿ االقتصاد هف خالؿ تكرٓس احت اـ هعآٓر التصرؼ الحذر وخمؽ‬ ‫ر‬ ‫ثقافة جدٓدة لدى البىوؾ وترسٓخ ثقافة االستثهار لدى الهتعاهمٓف بالسوؽ الهالٓة وتحسٓف‬ ‫أداء السوؽ فٓها ٓخص الطمب الهؤسساتْ وتىظٓر اإلج اءات هع الهعآٓر الدولٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪53 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ خالؿ السىة القادهة تدعٓـ عهمٓات الخوصصة هف خالؿ عهمٓات التفوٓت‬ ‫فْ هساٌهات الدولة ببعض الهؤسسات العهوهٓة والهؤسسات الهصاد ة التْ تستجٓب‬ ‫ر‬ ‫لمشروط الهطموبة وٌو ها سٓسهح بتحسٓف العرض والترفٓع فْ هستوى أسهمة البورصة.‬ ‫ر‬ ‫‪54 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ العهؿ أٓضا عمِ تكرٓس تفتح السوؽ الهالٓة واىدهاجٍا فْ هحٓطٍا اإلقمٓهْ‬ ‫والدولْ هف خالؿ إب اـ اتفاقٓات التعاوف هع البورصات الهغاربٓة بها ٓسهح باإلد اج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ا ج لمهؤسسات ال اغبة فْ ذلؾ والتعهؽ فْ د اسة إهكاىٓة اىجاز إصدا ات رقاعٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لهزدو‬ ‫بالدٓىار هف قبؿ بعض الهؤسسات الهالٓة الدولٓة وهزٓد تٓسٓر إج اءات االستثهار فْ‬ ‫ر‬ ‫السوؽ الهالٓة التوىسٓة لفائدة األجاىب.‬ ‫‪55 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ىفس اإلطار تتطمب حمة الجدٓدة العهؿ عمِ خمؽ دٓىاهٓكٓة جدٓدة فْ ىشاط‬ ‫الهر‬ ‫هؤسسات التوظٓؼ الجهاعْ باعتبار ٌا فْ التشجٓع عمِ التوظٓؼ فْ السوؽ‬ ‫دور‬ ‫الهالٓة وهساٌهتٍا فْ تأهٓف سٓولة واستق ار السوؽ. وسٓسٍـ إحداث آلٓات التهوٓؿ‬ ‫ر‬ ‫الجدٓدة السٓها هىٍا صىدوؽ الودائع واألهاىات وكذلؾ التطور الٍاـ فْ ىشاط صىادٓؽ‬ ‫ي است اتٓجْ‬ ‫ر‬ ‫االستثهار وتىوٓع صٓغٍا وهجاالت تدخمٍا بها فٍٓا إحداث صىدوؽ استثهار‬ ‫هف خمؽ دٓىاهٓكٓة جدٓدة فْ الساحة الهالٓة وتحسٓف أداء هىظوهة التهوٓؿ ككؿ.‬ ‫‪56 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وٓستوجب ٌذا التوجً هزٓد تطوٓر اإلطار التشرٓعْ والترتٓبْ طبقا لمهعآٓر وأفضؿ‬ ‫الههارسات عمِ الصعٓد الوطىْ هف ذلؾ تأطٓر هىتجات التهوٓؿ االسالهْ وتٓسٓر‬ ‫اإلج اءات الهتعمقة باستقطاب الهوارد الهالٓة الٍاهة والهخصصة لمتوظٓؼ واالستثهار‬ ‫ر‬ ‫فْ األدوات الهالٓة عمِ الصعٓدٓف اإلقمٓهْ والدولْ.‬ ‫‪57 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫إلضفاء العهؽ الالزـ لمسوؽ الهالٓة سٓتـ تىوٓع القطاعات االقتصادٓة التْ تىتهْ إلٍٓا‬ ‫و‬ ‫جة بالبورصة واالرتقاء بهؤش ات السوؽ إلِ هستوى هؤش ات أسواؽ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الشركات الهدر‬ ‫البمداف الصاعدة، وسٓقع العهؿ عمِ ضبط برىاهج هشترؾ بٓف وزرتْ الهالٓة والصىاعة‬ ‫ا‬ ‫861‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثامف ; السياسة المالية‬ ‫ي التوىسْ وٌٓئة السوؽ الهالٓة وبورصة األو اؽ الهالٓة بتوىس‬ ‫ر‬ ‫والتكىولوجٓا والبىؾ الهركز‬ ‫بٍدؼ حث الهؤسسات الهقترضة والشركات الهرتبطة بالبىوؾ عمِ توخْ سٓاسة تهوٓؿ‬ ‫هتوازىة هف خالؿ تدعٓـ األهواؿ الذاتٓة والقا ة.‬ ‫ر‬ ‫‪58 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫وتفىرض الفت ة القادهة العهؿ عمِ تأطٓر ىشاط وكاالت الترقٓـ واالستشا ة الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫استئىاسا بهبادئ الهىظهة العالهٓة لٍٓئات أسواؽ الهاؿ والتشرٓعات األوروبٓة واألهرٓكٓة‬ ‫بٍدؼ ضهاف هصداقٓة وجودة طرٓقة التقٓٓـ وتدعٓـ استقاللٓة وكاالت الترقٓـ وتفادي‬ ‫وضعٓات تضارب هصالح وتعزٓز الشفافٓة والتوقٓت الهالئـ لبث الهعموهة الهرتبطة‬ ‫بالتقٓٓـ، ٌذا باإلضافة إلِ ضهاف سرٓة الهعموهات وتحدٓد هفٍوـ االستشا ة الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫وضبط شروط ههارسة الىشاط واخضاع الىشاط إلِ وجوب التصرٓح لدى ٌٓئة السوؽ‬ ‫الهالٓة وتأطٓر ىشر الهعموهات الهالٓة لمعهوـ.‬ ‫‪59 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ٌا هع‬ ‫كها ٓفترض تطوٓر ىشاط السوؽ الهالٓة إٓالء عىآة أكبر بسٓر السوؽ وتىظٓر‬ ‫الهعآٓر الدولٓة وٌو ها ٓستوجب تعزٓز أداء وكفاءة الهوارد البشرٓة لمٍٓاكؿ الهٍىٓة‬ ‫الهختصة وتطوٓر الهىظوهات الهعموهاتٓة الهعتهدة هع الحرص عمِ إرساء هعآٓر‬ ‫التصرؼ الحذر واإلفصاح الهالْ واعتهاد قواعد الحوكهة.‬ ‫‪ vii 8 II‬قطاع التأميف‬ ‫ -‬‫‪61 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫سٓرتكز تطوٓر سوؽ التأهٓف عمِ هزٓد تطوٓر رقـ األعهاؿ وتحسٓف الىتائج الفىٓة‬ ‫ألصىاؼ التأهٓف الرئٓسٓة خاصة هىٍا تأهٓف السٓا ات وتكثٓؼ الب اهج التسوٓقٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ألصىاؼ التأهٓف الواعدة واالختٓارٓة. كها ستتواصؿ العىآة بتسوٓؽ هىتجات التأهٓف‬ ‫عمِ الحٓاة وتأهٓف الصاد ات وتأهٓف القروض والتأهٓف الفالحْ باعتبار الٍواهش‬ ‫ر‬ ‫الهتاحة لزٓادة االكتتابات وتحسٓف الىتائج الفىٓة الهسجمة. كها ستتواصؿ العىآة‬ ‫بالىٍوض بهجاالت التأهٓف الصغٓر وأصىاؼ التأهٓف التكافمْ اإلسالهْ باعتبار قابمٓة‬ ‫تسوٓؽ ٌذي األصىاؼ الجدٓدة.‬ ‫‪61 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ج‬ ‫وٓفترض تحسٓف الطاقة اإلحتفاظٓة لقطاع التأهٓف وتقمٓص األقساط الهحالة إلِ الخار‬ ‫هزٓد تعزٓز الثقة فْ القد ات الهالٓة والفىٓة لهؤسسات التأهٓف والعهؿ عمِ دعـ هواردٌا‬ ‫ر‬ ‫الذاتٓة وتكوٓف الهدخ ات الفىٓة طبقا لهعآٓر التصرؼ الحذر الالزهة. كها ٓتعٓف فْ ٌذا‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫961‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثاني ; السياسات الجممية‬ ‫الجز‬ ‫الهجاؿ التوجً ىحو التغطٓة التأهٓىٓة الهشتركة عمِ الهستوى الوطىْ أو الهغاربْ‬ ‫ي لمبىاءات.‬ ‫ي والتأهٓف العشر‬ ‫ى كتأهٓف أسطوؿ الىقؿ الجوي والىقؿ البحر‬ ‫لمهخاطر الكبر‬ ‫‪62 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫ع ىسؽ الىهو والتىهٓة وذلؾ هف‬ ‫وسٓتـ العهؿ عمِ دفع ىشاط التأهٓف قصد هواكبة تسار‬ ‫خالؿ العهؿ عمِ دفع شركات التأهٓف إلِ اإلىدهاج فٓها بٓىٍا لتعزٓز قد اتٍا الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫وتدعٓـ طاقاتٍا اإلحتفاظٓة وتٓسٓر عهمٓة تركٓز أىظهة هعموهات هتطو ة وتعزٓز‬ ‫ر‬ ‫هجٍودات السمطات العهوهٓة لتوسٓع التغطٓات اإلجبارٓة واستغالؿ أهثؿ لتوسٓع‬ ‫التغطٓة لتشهؿ الفئات والشركات الغٓر هؤهىة هع توفٓر عرض ع هىف هىتوجات‬ ‫هتىو‬ ‫التأهٓف.‬ ‫‪63 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓقع التركٓز عمِ هزٓد الىٍوض بجودة خدهات التأهٓف واكتساب ثقة الحرفاء عبر‬ ‫الىٍوض بالتأهٓىات االختٓارٓة بخمؽ ثقافة تأهٓىٓة باستعهاؿ التحسٓس واإلرشاد‬ ‫واالتصاؿ والتروٓج وتحسٓف عرض خدهات التأهٓف وجودتٍا لهواكبة حاجٓات الحرفاء‬ ‫والهستفٓدٓف والسعْ ىحو تجدٓد لمهىتوجات وتبسٓطٍا لمهستٍمؾ وتسٍٓؿ الشروط‬ ‫والعقود، ٌذا باالضافة الِ تطوٓر هىتوجات التأهٓف التالٓة (هىتوجات التقاعد التكهٓمْ،‬ ‫هىتوجات الدخؿ التكهٓمْ، هىتوجات الحٓطة، هىتوجات التأهٓف عمِ الحٓاة الفردي).‬ ‫‪64 8 II‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ العهؿ عمِ دعـ التكوٓف وتىهٓة الكفاءات الهٍىٓة لمهتدخمٓف فْ القطاع وهزٓد‬ ‫حفز الهوارد البشرٓة وذلؾ تحسٓف ىسبة التأطٓر عف طرٓؽ اىتداب الخرٓجٓف الشباف هع‬ ‫التركٓز عمِ الجاىب الفىْ لإلطا ات حتِ ٓتهكىوا هف تسوٓؽ عقود التأهٓف، وهد القطاع‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫بالكفاءات الضرورٓة والخب ات التْ تتطمبٍا تقىٓات التسوٓؽ واعداد عقود التأهٓف وتجدٓد‬ ‫ر‬ ‫هىتوجات التأهٓف.‬ ‫071‬
  • ‫‪ III‬ء الثالث‬ ‫الجز‬ ‫السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬
  • ‫‪ 1.III‬البػاب األوؿ‬ ‫قطاعات اإلنتاج‬ ‫‪- 1 III‬‬ ‫ ‪i‬‬‫‪1 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ي‬ ‫الفالحة والصيد البحر‬ ‫ي خالؿ سىة‬ ‫حظْ قطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫2102‬ ‫بعىآة خاصة حٓث تكاثفت‬ ‫الجٍود فْ إطار ىظ ة تشاركٓة شهمت كافة الهتدخمٓف فْ القطاع لدفع ىسؽ ىهوي‬ ‫ر‬ ‫وتطوٓ ي وذلؾ وفؽ ها تـ رسهً باإلست اتٓجٓات القطاعٓة الهىج ة وال اهٓة باألساس‬ ‫ز ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫إلِ هزٓد تطوٓر اإلىتاج وتحسٓف اإلىتاجٓة وتدعٓـ تىافسٓة الهىتوجات. وفْ ىفس‬ ‫اإلطار تواصمت الهتابعة الدقٓقة لسٓر الهوسـ الفالحْ ألغمب الهىتوجات بدئا هف‬ ‫ج بالسوؽ الداخمٓة أو الخارجٓة واتخاذ اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫تحضٓر الهوسـ إلِ تسوٓؽ الهىتو‬ ‫الالزهة عىد اإلقتضاء إلستغالؿ أهثؿ لمعواهؿ الهىاخٓة الهالئهة التْ هٓزت الهوسـ.‬ ‫وقد هكىت ٌذي الهجٍودات هف هواصمة القطاع لىهوي بالصفة الهرضٓة وتحقٓقً‬ ‫لىتائج إٓجابٓة عها ٌو هبرهجا بالهٓ اف االقتصادي وهف تأهٓف تزوٓد السوؽ الهحمٓة‬ ‫ز‬ ‫بالهىتوجات الفالحٓة فْ أحسف الظروؼ وهواجٍة اإلرتفاع التْ شٍدتً أسعار بعض‬ ‫الهىتوجات الفالحٓة فْ فت ات قمة اإلىتاج.‬ ‫ر‬ ‫‪2 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ففْ إطار هتابعة الهوسـ الفالحْ، تـ تشكٓؿ لجاف هتابعة قطاعٓة ألغمب الهىتوجات‬ ‫لتأهٓف الظروؼ الهالئهة لمسٓر الطبٓعْ لمهوسـ الفالحْ هع إعطاء أولوٓة خاصة‬ ‫لمهواد األساسٓة وخاصة هىٍا الهساٌهة فْ تعزٓز األهف الغذائْ الوطىْ عمِ غ ار‬ ‫ر‬ ‫قطاع الحبوب والتهور والحمٓب والطهاطـ.... واعتبار لتطور األسعار العالهٓة‬ ‫ا‬ ‫لمهىتوجات الفالحٓة وخاصة لمهدخالت، تـ فْ إطار لجاف هشتركة بٓف اإلدا ة‬ ‫ر‬ ‫والهٍىة التدقٓؽ فْ تكمفة بعض الهواد األساسٓة عمِ غ ار الحبوب والحمٓب‬ ‫ر‬ ‫والطهاطـ قصد إٓجاد الحموؿ الهثمِ اعات هصالح كؿ الهعىٓٓف ( فالحٓف-‬ ‫لهر‬ ‫هصىعٓف – هستٍمكٓف...). وقد تـ فْ ٌذا الهجاؿ خاصة ه اجعة سمـ تعٓٓر‬ ‫ر‬ ‫الحبوب وتواصؿ التدقٓؽ فْ الحموؿ الههكىة بالىسبة لبقٓة الهواد الفالحٓة والغذائٓة.‬ ‫371‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪3 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫ع الِ اإلشكالٓات والصعوبات التْ ٓشكو هىٍا القطاع والتْ تحوؿ دوف‬ ‫وبالرجو‬ ‫تطو ي ودفع ىسؽ ىهوي وفؽ إهكاىٓاتً الحقٓقٓة، شٍدت السىة الجارٓة د اسة السبؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الكفٓمة لتفعٓؿ توصٓات الد اسات الهىج ة خاصة فْ هجاؿ تهوٓؿ القطاع الفالحْ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫والهجاهع الهٍىٓة الهشتركة. وفْ ٌذا السٓاؽ، تـ اد اج إشكاؿ هدٓوىٓة القطاع ضهف‬ ‫ر‬ ‫قاىوف الهالٓة اإلضافْ لسىة‬ ‫2102‬ ‫عبر إتخاذ اج اءات هف شأىٍا أف تهكف هف‬ ‫ر‬ ‫تقمٓص حجـ الهدٓوىٓة ولو جزئٓا إلِ حٓف هزٓد التعهؽ فْ االج اءات العهمٓة لحؿ‬ ‫ر‬ ‫ٌذي الهعضمة ىٍائٓا. وتهثمت ٌذي اإلج اءات فْ:‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫التخمِ عف كاهؿ هبالغ فوائض التأخٓر وىسبة هف هبالغ الفوائض العادٓة الهوظفة عمِ‬ ‫القروض الفالحٓة الهتحصؿ عمٍٓا إلِ هوفِ دٓسهبر‬ ‫1102‬ ‫والتْ ال ٓفوؽ هبمغٍا هف حٓث‬ ‫األصؿ عش ة آالؼ دٓىار لمفالح الواحد والتْ أسىدت عمِ إعتهادات هٓ اىٓة الدولة أو عمِ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫قروض خارجٓة هباش ة لفائدة الدولة وذلؾ فْ حدود خهسٓف همٓوف دٓىار وجدولة الباقْ‬ ‫ر‬ ‫عمِ هدة أقصاٌا 01 سىوات.‬ ‫‪‬‬ ‫التخمِ عف ىسبة هف هبالغ فوائض التأخٓر الهوظفة عمِ القروض الفالحٓة الهتحصؿ‬ ‫عمٍٓا إلِ هوفِ دٓسهبر‬ ‫1102‬ ‫والتْ ٓفوؽ هبمغٍا هف حٓث األصؿ عش ة آالؼ دٓىار‬ ‫ر‬ ‫والهسىدة عمِ إعتهادات هٓ اىٓة الدولة أو عمِ قروض خارجٓة هباش ة لفائدة الدولة وذلؾ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫فْ حدود عشرٓف همٓوف دٓىار هع جدولة الباقْ عمِ هدة أقصاٌا‬ ‫‪4 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫01‬ ‫سىوات.‬ ‫وفْ إطار السعْ إلِ حسف إستغالؿ األ اضْ الفالحٓة، تواصؿ خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هتابعة األ اضْ الدولٓة الهسىدة واتخاذ اإلج اءات الضرورٓة إلل اـ هقتىٍٓا عمِ‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٌا وفؽ الب اهج الهرسوهة عىد اإلقتىاء واسترجاع‬ ‫ر‬ ‫التقٓد بإحكاـ إستغاللٍا وتطوٓر‬ ‫البعض هىٍا عىد تسجٓؿ إخالالت أو سوء تصرؼ إلعادة تسوٓغٍا. كها شٍدت‬ ‫ي فْ إطار خطة لمىٍوض‬ ‫ع إلِ ز اعة المفت السكر‬ ‫ر‬ ‫السىة الجارٓة إق ار الرجو‬ ‫ر‬ ‫بهىظوهة السكر وذلؾ لها لٍذي الز اعة هف دور ٌاـ عمِ الهستوى الفالحْ‬ ‫ر‬ ‫والصىاعْ واإلجتهاعْ.‬ ‫‪5 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫أٓضا بالعهؿ عمِ دعـ التشغٓؿ وارساء تىهٓة عادلة هتوازىة‬ ‫لمحد هف التفاوت بٓف الجٍات هف خالؿ توزٓع اإلستثها ات العهوهٓة باإلعتهاد عمِ‬ ‫ر‬ ‫هقآٓس هوضوعٓة وعمهٓة تأخذ بعٓف اإلعتبار هستوٓات الفقر والبطالة واله افؽ‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓة والبىٓة األساسٓة لم الٓات وحاجٓاتٍا الحقٓقٓة وذلؾ فْ ىطاؽ ىظ ة‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫471‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫است اتٓجٓة هتكاهمة وهىدهجة تعتهد هقاربة تشاركٓة. وقد تجسـ ذلؾ هف خالؿ ها تـ‬ ‫ر‬ ‫إقر ي ضهف هٓ اىٓة الدولة التكهٓمٓة لمسىة الجارٓة هف هشارٓع وهوارد إضافٓة خاصة‬ ‫ز‬ ‫ار‬ ‫فْ هجاؿ تزوٓد الهىاطؽ الرٓفٓة بالهاء الصالح لمش اب وفْ هجاؿ الغابات وأشغاؿ‬ ‫ر‬ ‫الهحافظة عمِ الهٓاي والتربة فضال عف إق ار ب اهج وهشارٓع إضافٓة لبعض ال الٓات‬ ‫و‬ ‫ر ر‬ ‫الداخمٓة وذلؾ طبقا ألولوٓات الجٍات وحاجٓاتٍا الهمحة.‬ ‫‪6 1 III‬‬ ‫ -‬‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫أها عمِ الهستوى الكهْ، فٓىتظر :‬ ‫تطور ىسبة الىهو بحوالْ‬ ‫1.4%‬ ‫هقابؿ حوالْ‬ ‫اىجاز هبمغ هف االستثها ات ٓىاٌز‬ ‫ر‬ ‫هىٍا حوالْ‬ ‫‪7 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫6,15%‬ ‫7921‬ ‫5,9%‬ ‫خالؿ سىة 1102.‬ ‫همٓوف دٓىار هقابؿ‬ ‫هف قبؿ القطاع الخاص.‬ ‫وتعود ىسبة ىهو القطاع باألساس الِ إىتاج حوالْ‬ ‫(هقابؿ‬ ‫(هقابؿ‬ ‫32‬ ‫همٓوف قىطار فْ الهوسـ الفارط) واىتاج‬ ‫006‬ ‫7,22‬ ‫همٓوف قىطار هف الحبوب‬ ‫009‬ ‫ألؼ طف هف زٓتوف الزٓت‬ ‫ألؼ طف فْ الهوسـ الفارط) وتحقٓؽ إىتاج هف التهور والمحوـ الحه اء‬ ‫ر‬ ‫ٓىاٌز عمِ التوالْ‬ ‫طف‬ ‫8501‬ ‫همٓوف دٓىار خالؿ‬ ‫1102‬ ‫و5,042‬ ‫091‬ ‫ألؼ طف‬ ‫و6,232‬ ‫ألؼ طف (هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫091‬ ‫ألؼ‬ ‫ألؼ طف خالؿ 1102) وذلؾ ىتٓجة العواهؿ الهىاخٓة الهالئهة التْ‬ ‫هٓزت الهوسـ.‬ ‫‪8 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها عمِ هستوى االستثها ات فٓعود ٌذا التطور الٍاـ الِ الدعـ غٓر الهسبوؽ‬ ‫ر‬ ‫لالستثها ات العهوهٓة خاصة فْ الجٍات الداخمٓة حٓث ٓىتظر خاصة هواصمة‬ ‫ر‬ ‫أشغاؿ إىجاز السدود التْ ٌْ فْ طور اإلىجاز (سدود الطٓف والهالح والدوٓهٓس‬ ‫(بىزرت) وس اط (الكاؼ) واستكهاؿ إىجاز سدود الكبٓر والهولِ (جىدوبة) والحركة‬ ‫ر‬ ‫والقهقوـ (بىزرت)) هواصمة أشغاؿ تحوٓؿ هٓاي سدود الزٓاتٓف والحركة والقهقوـ‬ ‫والطٓف والهالح والدوٓهٓس وتثمٓث قىاة سجىاف جوهٓف هجردة. كها تعمقت اإلىجا ات‬ ‫ز‬ ‫أٓضا بهواصمة أشغاؿ تعصٓر الهىطقة السقوٓة لمحوض السفمْ لوادي هجردة هف‬ ‫الٓة هىوبة عمِ هساحة‬ ‫و‬ ‫0034‬ ‫ع‬ ‫ٌكتار وهواصمة اىجاز الهرحمة الثاىٓة هف هشرو‬ ‫تحسٓف التصرؼ فْ هٓاي واحات الجىوب والذي ٍٓـ الٓات توزر وقبمْ وقابس عمِ‬ ‫و‬ ‫هساحة‬ ‫0577‬ ‫ع تىهٓة الهىاطؽ الغابٓة بالشهاؿ‬ ‫ٌكتار والهرحمة ال ابعة هف هشرو‬ ‫ر‬ ‫الغربْ وذلؾ ب الٓات بىزرت وباجة وجىدوبة والكاؼ وسمٓاىة فضال عف هواصمة‬ ‫و‬ ‫ع تحسٓف الهوارد الطبٓعٓة وذلؾ ب الٓات جىدوبة‬ ‫و‬ ‫اىجاز الهرحمة الثاىٓة هف هشرو‬ ‫571‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫والقصرٓف وهدىٓف.‬ ‫‪9 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تعمقت االستثها ات أٓضا بهواصمة إىجاز هشارٓع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة‬ ‫ر‬ ‫ب الٓة سمٓاىة (الهرحمة الثاىٓة) والتىهٓة الفالحٓة الهىدهجة بٍضاب القٓرواف واستكهاؿ‬ ‫و‬ ‫ع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة بغ الة جوهٓف ببىزرت و ع التىهٓة الفالحٓة‬ ‫هشرو‬ ‫ز‬ ‫هشرو‬ ‫ع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة‬ ‫الهىدهجة بسٓدي بوزٓد فضال عف االىطالؽ فْ هشرو‬ ‫ب الٓتْ القصرٓف والكاؼ.‬ ‫و‬ ‫‪11 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها بالىسبة لسىة 3102، فٓىتظر دفع ىسؽ تىفٓذ اإلست اتجٓات والخطط القطاعٓة‬ ‫ر‬ ‫وتعهٓؽ التفكٓر فْ السبؿ العهمٓة الكفٓمة بهعالجة إشكالٓات القطاع وخاصة هىٍا‬ ‫التْ تـ اإلىتٍاء هف الد اسات بشأىٍا عمِ غ ار الهدٓوىٓة والٍٓاكؿ الهٍىٓة و ع‬ ‫الشرو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫فْ اإلصالحات بها ٓدفع ىسؽ ىهو القطاع.‬ ‫‪11 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها ٓىتظر وضع تصو ات جدٓدة لتىهٓة القطاع تأخذ بعٓف االعتبار هكاهف القوة‬ ‫ر‬ ‫وهواقع الهحدودٓة ترتكز أساسا عمِ تكرٓس هقاربة هتجددة لمتىهٓة الجٍوٓة تٍدؼ‬ ‫الِ رسـ السٓاسات الهالئهة التْ هف شأىٍا أف تساٌـ فْ التقمٓص هف الفوارؽ بٓف‬ ‫الجٍات وداخمٍا وذلؾ هف خالؿ االستغالؿ األهثؿ لإلهكاىٓات الطبٓعٓة وخمؽ‬ ‫وتطوٓر كافة الهىظوهات القطاعٓة التْ هف شأىٍا تثهٓف هوارد الجٍة وتطوٓر القٓهة‬ ‫الهضافة.‬ ‫‪12 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتالْ فإف هىواؿ التىهٓة لمقطاع الفالحْ لمسىة القادهة سٓرتكز عمِ :‬ ‫‪‬‬ ‫ج.‬ ‫تعزٓز األهف الغذائْ واحكاـ تروٓج الهىتو‬ ‫‪‬‬ ‫ج قٓهة إضافٓة.‬ ‫هزٓد تثهٓف صاد ات القطاع عبر إكساب الهىتو‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫التصرؼ الهستدٓـ لمهوارد الطبٓعٓة هع إعطاء الجواىب البٓئٓة األٌهٓة الالزهة.‬ ‫‪13 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ففْ هجاؿ تعزٓز األهف الغذائْ، سٓتواصؿ تىفٓذ اإلست اتجٓات القطاعٓة والٍادفة‬ ‫ر‬ ‫بالخصوص إلِ هزٓد الىٍوض باإلىتاج وتحسٓف اإلىتاجٓة وتدعٓـ تىافسٓة الهىتوجات‬ ‫ٌا وتحسٓف ىوعٓة الهىتوجات وهزٓد تثهٓىٍا. وفْ ٌذا اإلطار‬ ‫عبر دفع ىسؽ تطوٓر‬ ‫ٓىتظر أف ٓتـ التعهؽ فْ ألٓات التْ تهكف هف هزٓد تثهٓف هوارد هىاطؽ اإلىتاج‬ ‫واضفاء قٓهة هضافة عالٓة بٍذي الجٍات عبر إعداد خطة هتكاهمة لتطوٓر‬ ‫الهىظوهات اإلىتاجٓة التحوٓمٓة بها ٓعزز الحركة اإلقصادٓة وٓطور هوارد الرزؽ بٍا.‬ ‫‪14 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ولهزٓد اإلحاطة بالفالحٓف وخاصة الصغار هىٍـ، سٓتـ العهؿ عمِ الرفع هف أداء‬ ‫671‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫اإلرشاد الفالحْ واعادة ٌٓكمتً وتطوٓر هضاهٓىً وهىاٌجً لٓتىاسب هع خصائص‬ ‫ي القابمة لمتطور هع‬ ‫القطاعات وذلؾ بالتركٓز عمِ الهستغالت ووحدات الصٓد البحر‬ ‫إعطاء األولوٓة لمقطاعات اإلست اتٓجٓة، عالوة عف تطوٓر دور الٍٓاكؿ الهٍىٓة‬ ‫ر‬ ‫والهجاهع الهٍىٓة الهشتركة فْ قطاع الفالحة والصىاعات الغذائٓة وفؽ الهتغٓ ات‬ ‫ر‬ ‫االقتصادٓة الوطىٓة والعالهٓة هف خالؿ تفعٓؿ توصٓات الد اسة الهعدة فْ الغرض.‬ ‫ر‬ ‫‪15 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وقصد هزٓد تعصٓر القطاع، ٓىتظر إعادة دفع البرىاهج الىهوذجْ لتأٌٓؿ الهستغالت‬ ‫الفالحٓة والىظر فْ ألٓات العهمٓة لتوسٓعً لٓصبح برىاهج وطىْ ٓشهؿ تأٌٓؿ كافة‬ ‫الهستغالت الفالحٓة لتصبح وحدات عصرٓة ذات جدوى إقتصادٓة. وفْ ىفس‬ ‫اإلطار سٓتواصؿ تىفٓذ برىاهج تأٌٓؿ هسالؾ توزٓع الهىتجات الفالحٓة بها ٓزٓد فْ‬ ‫تثهٓف الهىتوجات الفالحٓة وتحسٓف دخؿ كافة األط اؼ وخاصة الفالحٓف.‬ ‫ر‬ ‫‪16 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع إلِ ضرو ة تطور القطاع ودفع اإلستثهار بً، ٓىتظر خالؿ السىة القادهة‬ ‫ر‬ ‫وبالرجو‬ ‫هزٓد التعهؽ فْ هالئهة آلٓات التشجٓع عمِ اإلستثهار وتعزٓز ىظاـ الحوافز بغٓة‬ ‫ترشٓد سموؾ األف اد الفاعمة فْ القطاع فْ اتجاي التصرؼ الهستدٓـ فْ الهوارد‬ ‫ر‬ ‫الطبٓعٓة ولألخذ بعٓف اإلعتبار لحاجٓات القطاع لجعمً ٓواكب التح الت الىوعٓة‬ ‫و‬ ‫والتكىولوجٓة، فضال عف إٓجاد صٓغ عهمٓة هالئهة الشكالٓات تهوٓؿ وتأهٓف القطاع‬ ‫الفالحْ وفؽ توصٓات الد اسة الهىج ة فْ الغرض.‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫‪17 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ تطوٓر الصاد ات الفالحٓة، ستشٍد السىة القادهة خاصة هواصمة‬ ‫ر‬ ‫الهفاوضات هع اإلتحاد األوروبْ بخصوص تحرٓر تبادؿ الهىتجات الفالحٓة.‬ ‫وبالتو ي هع ذلؾ وقصد ضهاف هصالحىا هف ٌذي اإلتفاقٓة، سٓتواصؿ العهؿ عمِ‬ ‫از‬ ‫تطوٓر القطاعات الواعدة هثؿ الهىتوجات البٓولوجٓة والىباتات الطبٓة وتثهٓف‬ ‫الهىتوجات ذات بٓاىات الهصدر والتسهٓات الهثبتة لألصؿ والتحكـ فْ الجودة وآالء‬ ‫العىآة الالزهة لمسالهة الصحٓة ولعىصر المؼ والتعمٓب واالهتثاؿ لمهواصفات‬ ‫العالهٓة بها ٓعزز الصاد ات وٓىوعٍا وٓساٌـ فْ الرفع هف القٓهة الهضافة لهختمؼ‬ ‫ر‬ ‫الهىتوجات الهصد ة، وٓىتظر فْ ٌذا االطار أف تمعب الهجاهع الهٍىٓة دور ٌاها هف‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫خالؿ الهساٌهة فْ تطور صاد ات بعض الهىتوجات عبر تأطٓر الهصدرٓف وتىظٓـ‬ ‫ر‬ ‫الهواسـ وتىوٓع الهىتوجات فضال عف اقتحاـ أسواؽ جدٓدة.‬ ‫‪18 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بالهوارد الطبٓعٓة، ٓىتظر هواصمة تجسٓـ الب اهج والهشارٓع الهدرجة‬ ‫ر‬ ‫ضهف اإلست اتٓٓجات القطاعٓة وال اهٓة باألساس إلِ ترشٓد اإلستغالؿ األهثؿ لمهوارد‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫771‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫الطبٓعٓة والهحافظة عمٍٓا وضهاف دٓهوهتٍا بها ٓهكف هف تحقٓؽ األٌداؼ الهرسوهة‬ ‫فْ ٌذا الهجاؿ والهتهثمة خاصة فْ الرفع هف ىسبة تعبئة الهوارد الهائٓة إلِ حدود‬ ‫59 %‬ ‫0202.‬ ‫‪19 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫فْ غضوف سىة‬ ‫ي‬ ‫أها عمِ الهستوى الكهْ، فٓتضهف هىواؿ التىهٓة لقطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫6102‬ ‫والترفٓع فْ ىسبة الغطاء الغابْ إلِ حدود 61% سىة‬ ‫3102‬ ‫التقدٓ ات التالٓة:‬ ‫ر‬ ‫تطور فْ ىسبة الىهو بحوالْ‬ ‫1,3%‬ ‫هقابؿ 1,4% خالؿ سىة 2102 باألسعار القا ة.‬ ‫ر‬ ‫ي بىسبة‬ ‫تطور االستثها ات فْ قطاع الفالحة والصٓد البحر‬ ‫ر‬ ‫0731 ـ د هقابؿ‬ ‫‪21 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫7921‬ ‫ـ د خالؿ‬ ‫2102‬ ‫هىٍا حوالْ‬ ‫5.75%‬ ‫هف قبؿ القطاع الخاص.‬ ‫وٓستىد ٌذا التطور فْ الىهو خاصة عمِ إىتاج حوالْ‬ ‫واىتاج‬ ‫50,1‬ ‫همٓوف طف هف زٓتوف الزٓت (هقابؿ‬ ‫6.5%‬ ‫009‬ ‫12‬ ‫همٓوف قىطار هف الحبوب‬ ‫ألؼ طف فْ الهوسـ الفارط)‬ ‫وتحقٓؽ إىتاج هف التهور والمحوـ الحه اء ٓىاٌز عمِ التوالْ‬ ‫ر‬ ‫ألؼ طف (هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫‪21 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫091‬ ‫ألؼ طف‬ ‫و6,232‬ ‫لترتفع إلِ ها ٓىاٌز‬ ‫091‬ ‫ألؼ طف‬ ‫و1,732‬ ‫ألؼ طف خالؿ الهوسـ الفارط).‬ ‫أها عمِ هستوى االستثها ات فسٓرتكز ٌذا التطور عمِ هواصمة تعبئة الهوارد الهائٓة‬ ‫ر‬ ‫ى غ ىسبة 59% فْ أفؽ 6102 هقابؿ 29%‬ ‫الهتاحة عبر استكهاؿ السدود الكبر لبمو‬ ‫حالٓا وهواصمة برىاهج تعصٓر وتٍٓئة الهىاطؽ السقوٓة العهوهٓة لمتقمٓص فْ ىسبة‬ ‫ضٓاع الهٓاي واحداث هىاطؽ سقوٓة جدٓدة وتثهٓف الهٓاي الهعالجة الستغاللٍا ي‬ ‫لمر‬ ‫الفالحْ عف طرٓؽ تحسٓف ىوعٓتٍا وتحوٓمٍا إلِ الهىاطؽ التْ تشٍد طمبا هت آدا‬ ‫ز‬ ‫عمِ الهوارد الهائٓة فضال عف هواصمة إىجاز هشارٓع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة‬ ‫وادهاج هتساكىْ الغابات واله اعْ فْ الدو ة االقتصادٓة واالجتهاعٓة وتحسٓف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ظروؼ عٓشٍـ وتكثٓؼ أشغاؿ الهحافظة عمِ الهٓاي والتربة وهقاوهة التصحر حتِ‬ ‫تواكب ىسؽ التدٌور الذي تشٍدي الهوارد الطبٓعٓة حٓث ٓىتظر خاصة هواصمة‬ ‫ع تحسٓف التصرؼ فْ الهوارد الطبٓعٓة (الهرحمة الثاىٓة) الذي ٍٓـ الٓات‬ ‫و‬ ‫هشرو‬ ‫هدىٓف والقصرٓف وجىدوبة وهواصمة إىجاز هشارٓع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة بكؿ هف‬ ‫سمٓاىة (الهرحمة الثاىٓة) والتىهٓة الفالحٓة بٍضاب القٓرواف والتىهٓة الفالحٓة‬ ‫ع التىهٓة الفالحٓة الهىدهجة ب الٓتْ القصرٓف‬ ‫و‬ ‫الهىدهجة بسٓدي بوزٓد فضال عف هشرو‬ ‫والكاؼ.‬ ‫871‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪22 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫أها عمِ هستوى استثها ات القطاع الخاص، فهف الهىتظر أف ٓحقؽ تطور بحوالْ‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫71%‬ ‫لتبمغ حوالْ‬ ‫887‬ ‫ـ د (هقابؿ‬ ‫076‬ ‫ـ د خالؿ 2102) باالستىاد إلِ تطور جؿ‬ ‫األىشطة وخاصة هىٍا ي الفالحْ وأالت الفالحٓة وتربٓة الهاشٓة وذلؾ بفضؿ‬ ‫الر‬ ‫الحوافز واالهتٓا ات الهسىدة فْ ٌذا الهجاؿ وتٓسٓر بعث الهشارٓع بالجٍات ورفع‬ ‫ز‬ ‫ٌا وربط العالقة بٓىٍـ وبٓف هؤسسات التهوٓؿ.‬ ‫الع اقٓؿ التْ قد تعترض إىجاز‬ ‫ر‬ ‫‪ ii 1 III‬الصناعات المعممية‬ ‫ -‬‫‪23 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫شٍد قطاع الصىاعات الهعهمٓة خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫استرجاع تدرٓجْ لىشاطً وذلؾ‬ ‫غـ تواصؿ توتر الظرؼ االقتصادي العالهْ خالؿ ٌذي السىة وتفاقـ األزهة‬ ‫ر‬ ‫االقتصادٓة بالبمداف األوروبٓة وذلؾ بفضؿ الجٍود الهتواصمة لمهحافظة عمِ الىسٓج‬ ‫الهتواجد ودعـ كبٓر لبعث الهؤسسات الهجددة وذات القٓهة الهضافة العالٓة وخاصة‬ ‫هىٍا تمؾ الهتواجدة بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة. وستشٍد سىة 3102 تواصؿ ٌذي الجٍود‬ ‫عبر هختمؼ الب اهج ال اهٓة لدعـ وتأٌٓؿ وتطوٓر الىسٓج الصىاعْ ودعـ هىظوهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫القٓـ هع توفٓر الهىاخ الهشجع عمِ االستثهار هف خالؿ التوجٍات الجدٓدة لهجمة‬ ‫تشجٓع االستثهار وبىٓة تحتٓة هطابقة لمهواصفات العالهٓة تستقطب االستثها ات‬ ‫ر‬ ‫العالهٓة التْ ٌْ فْ بحث هتواصؿ عمِ الهواقع األىسب لالىتصاب.‬ ‫‪24 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫تواصؿ خالؿ سىة 2102 العهؿ عمِ دعـ القد ة التىافسٓة لمىسٓج الصىاعْ هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫دعهً عمِ التأقمـ هع الهتغٓ ات الهحمٓة والعالهٓة ودفع ىسؽ الىهو والتشغٓؿ وذلؾ‬ ‫ر‬ ‫عبر هواصمة برىاهج التأٌٓؿ الصىاعْ الذي شٍد هىذ اىطالقً إلِ هوفِ سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫اىخ اط‬ ‫ر‬ ‫تقدر بػ‬ ‫2486‬ ‫059 ـ د.‬ ‫‪25 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫9705‬ ‫هؤسسة تهت الهصادقة عمِ‬ ‫ـ د هىٍا‬ ‫287‬ ‫0904‬ ‫ـ د استثها ات غٓر هادٓة، بٓىها بمغت جهمة الهىح‬ ‫ر‬ ‫وتوازٓا سجؿ قطاع الخدهات الهتصمة بالصىاعة اىخ اط‬ ‫ر‬ ‫والهصادقة عمِ 861 همؼ بكمفة جهمٓة تقدر بػ‬ ‫5.89‬ ‫االستثها ات التكىولوجٓة ذات األولوٓة الهصادقة عمِ‬ ‫ر‬ ‫بػ182 ـ د خالؿ ىفس الفت ة.‬ ‫ر‬ ‫‪26 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫برىاهج تأٌٓؿ بكمفة جهمٓة‬ ‫أها فْ التسع أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫971‬ ‫2102‬ ‫262‬ ‫ـ د. كها شٍدت آلٓة‬ ‫8365‬ ‫فقد اىخرطت‬ ‫هؤسسة خدهاتٓة‬ ‫همؼ باستثها ات تقدر‬ ‫ر‬ ‫653‬ ‫هؤسسة فْ برىاهج‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫التأٌٓؿ تهت الهصادقة عمِ‬ ‫بمغت‬ ‫‪27 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫65‬ ‫برىاهج بكمفة جهمٓة تقدر بػ‬ ‫442‬ ‫ـ د.‬ ‫983‬ ‫ـ د وجهمة الهىح‬ ‫وترسٓخا لمتوجً ىحو التجدٓد والتأٌٓؿ كاألداة األجدى لمتىهٓة الهستدٓهة وتطوٓر‬ ‫القد ة التشغٓمٓة سٓتواصؿ خالؿ سىة 3102 دعـ جٍود التأٌٓؿ والتجدٓد التكىولوجْ‬ ‫ر‬ ‫واالبتكار بإد اج‬ ‫ر‬ ‫003‬ ‫هؤسسة إضافٓة سىوٓا فْ البرىاهج الوطىْ لمتأٌٓؿ القطاعات‬ ‫الواعدة وذات القٓهة الهضافة العالٓة هع إعطاء عىآة اكبر لمهؤسسات.‬ ‫‪28 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وسعٓا لدعـ الهوارد الهالٓة واعادة الٍٓكمة الهالٓة لمهؤسسات الهىخرطة ببرىاهج‬ ‫ى‬ ‫التأٌٓؿ الصىاعْ سٓتواصؿ العهؿ خالؿ سىة 3102 عمِ دعـ الهؤسسات الصغر‬ ‫والهتوسطة عبر هختمؼ ألٓات الهتواجدة هىٍا الصىدوؽ الهشترؾ لمتوظٓؼ فْ أس‬ ‫ر‬ ‫هاؿ تىهٓة‬ ‫‪TAAHIL Invest‬‬ ‫هوفِ سبتهبر‬ ‫‪29 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫الذي هكف هف إعادة الٍٓكمة الهالٓة‬ ‫هع بعث آلٓات جدٓدة وهزٓد التىسٓؽ بٓىٍا.‬ ‫وفْ إطار البحث والتجدٓد بالهؤسسات تواصؿ خالؿ سىة‬ ‫االستثهار لمبحوث التىهوٓة‬ ‫‪PIRD‬‬ ‫لػ01‬ ‫2102‬ ‫هشارٓع إلِ‬ ‫برىاهج هىح‬ ‫الهتعمقة بإىجاز الد اسات الالزهة لتطوٓر هىتوجات‬ ‫ر‬ ‫أو ىهاذج إىتاج جدٓدة واىجاز الىهاذج والتجارب التقىٓة الهتعمقة بٍا وكذلؾ التجارب‬ ‫الهٓداىٓة واقتىاء التجٍٓ ات العمهٓة لمهخابر الالزهة الىجاز هشارٓع البحوث التىهوٓة7‬ ‫ز‬ ‫‪31 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ودعها لمقد ة التىافسٓة لمىسٓج االقتصادي باألسواؽ العالهٓة والوطىٓة شٍدت سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫اىطالؽ برىاهج تىهٓة القد ة التىافسٓة لمهؤسسات وتسٍٓؿ اقتحاـ األسواؽ‬ ‫ر‬ ‫‪PECAM‬‬ ‫بتهوٓؿ هف االتحاد األوروبْ بهٓ اىٓة تقدر بػ‬ ‫ز‬ ‫32‬ ‫همٓوف أورو ٓهتد عمِ‬ ‫ثالث سىوات ٍٓدؼ، هف ىاحٓة، إلِ هواصمة البرىاهج الوطىْ لمىٍوض بالجودة‬ ‫والبرىاهج الوطىْ لمهواكبة‬ ‫(‪Programme National de Coaching‬‬ ‫والتكوٓف وتقدٓـ الهساعدة الفىٓة لػ‬ ‫044‬ ‫هؤسسة صىاعٓة إلرساء ىظـ التصرؼ فْ‬ ‫الجودة وتطبٓؽ الهواصفات والتشارٓع الفىٓة األوروبٓة‬ ‫)‪(Marquage CE‬‬ ‫هؤسسة لمتحكـ فْ تقىٓات اإلىتاج والتسوٓؽ والتسٓٓر االست اتٓجْ.‬ ‫ر‬ ‫‪31 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وقد ع ٌذا البرىاهج خالؿ سىة‬ ‫شر‬ ‫) عبر التحسٓس‬ ‫2102‬ ‫وهواكبة‬ ‫003‬ ‫فْ تأٌٓؿ البىٓة التحتٓة لمجودة قصد‬ ‫استكهاؿ اإلعداد إلب اـ اتفاقٓة اعت اؼ هتبادؿ هع االتحاد األوروبْ فْ هجاؿ تقٓٓـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهطابقة فْ قطاعْ الهىتجات الكٍربائٓة والهىتجات الهعدة لمبىاء هع تعزٓز‬ ‫التجٍٓ ات الهخبرٓة لمٍٓاكؿ الهرشحة لتقٓٓـ الهطابقة عمِ غ ار الهركز التقىْ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫لمصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة، والهركز التقىْ لهواد البىاء والخزؼ والبمور‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫081‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫والهخبر الوطىْ لمتحالٓؿ والتجارب.‬ ‫إلرساء ىظـ التصرؼ فْ الجودة بكمفة تىاٌز‬ ‫‪32 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ٌذا اإلطار، تـ إلِ هوفِ شٍر سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫008‬ ‫الفىٓة لػ‬ ‫53‬ ‫هؤسسة بكمفة تقدر بػ‬ ‫غٓر الفىٓة لػ‬ ‫‪33 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫94‬ ‫087‬ ‫ع فْ هساىدة‬ ‫الشرو‬ ‫93‬ ‫هؤسسة‬ ‫ألؼ دٓىار و ع فْ الهواكبة‬ ‫الشرو‬ ‫ع فْ الهواكبة‬ ‫ألؼ دٓىار باإلضافة إلِ الشرو‬ ‫هؤسسة بكمفة تبمغ حوالْ‬ ‫084‬ ‫ألؼ دٓىار.‬ ‫وفْ إطار إرساء ىظـ التصرؼ فْ الجودة داخؿ الهؤسسات، سجؿ البرىاهج الوطىْ‬ ‫لمىٍوض بالجودة إرساء ىظـ الجودة‬ ‫بػ555‬ ‫هؤسسة تـ حصوؿ 742 هىٍا عمِ شٍادات‬ ‫الهطابقة وفؽ الهواصفات الدولٓة. وقد هكىت ٌذي اإلىجا ات فْ ترفٓع العدد الجهمْ‬ ‫ز‬ ‫عمِ الهستوى الوطىْ إلِ‬ ‫3491‬ ‫هؤسسة تحصمت عمِ شٍادات الهطابقة وفؽ‬ ‫الهواصفات الدولٓة وذلؾ فْ هوفِ جوٓمٓة 2102.‬ ‫‪34 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار التعاوف التوىسْ الٓاباىْ تـ اىجاز الهرحمة الثاىٓة لبرىاهج تحسٓف‬ ‫بػ06‬ ‫اإلىتاجٓة داخؿ الهؤسسات الصىاعٓة الذي هكف فْ هرحمتً األولِ هف اإلحاطة‬ ‫ّ‬ ‫هؤسسة وفْ هرحمة ثاىٓة بػ35 هؤسسة والذي أوصِ بتوصٓات هف أٌهٍا بعث هركز‬ ‫فىْ ٓعتىْ بتحسٓف اإلىتاجٓة بالهؤسسات االقتصادٓة. وسٓتـ تهدٓد البرىاهج لهدة‬ ‫6‬ ‫أشٍر لمتهكف هف إتهاـ األىشطة الهبرهجة وتحقٓؽ األٌداؼ الهرسوهة.‬ ‫‪35 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار اعتهاد الهواصفات التوىسٓة بمغ عدد ٌذي الهواصفات إلِ هوفِ شٍر‬ ‫جواف‬ ‫2102‬ ‫ق ابة‬ ‫ر‬ ‫37551‬ ‫هواصفة هطابقة لمهواصفات العالهٓة أو األوروبٓة بكؿ هف‬ ‫قطاع الصىاعات الكٍربائٓة والهٓكاىٓكٓة والصىاعات الكٓهٓائٓة والصىاعات الغذائٓة‬ ‫وصىاعة هواد البىاء والخزؼ والبمور وصىاعة تكىولوجٓات الهعموهات وصىاعة‬ ‫الصحة والسالهة والبٓئة والهترولوجٓا. وسٓتـ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة اعتهاد‬ ‫هجهوعة هف الهواصفات تغطْ قطاعات ذات أولوٓة وذلؾ باستٍداؼ‬ ‫هواصفة هعتهدة فْ آفاؽ سىة 4102.‬ ‫‪36 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ العهؿ فْ تىفٓذ اإلست اتٓجٓة الوطىٓة لمتقٓٓس‬ ‫ر‬ ‫1102-5102‬ ‫00571‬ ‫وهساىدة‬ ‫الهؤسسات فْ تطبٓؽ الهواصفات وهواصمة العهؿ عمِ إب اـ اتفاقٓات اعت اؼ هتبادؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هع البمداف العربٓة فْ هجاؿ اإلشٍاد بالهطابقة باإلضافة إلِ هواصمة هتابعة‬ ‫الهواصفات األوروبٓة والعهؿ عمِ اعتهاد ىشاط اإلشٍاد بهطابقة الهىتجات. كها‬ ‫سٓتواصؿ دعـ الٓقظة فْ ها ٓخص الهمكٓة الفكرٓة والصىاعٓة.‬ ‫‪37 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار دعـ البىٓة التحتٓة لمهخابر والجودة والرفع هف عدد الهخابر الهعتهدة،‬ ‫181‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫تواصؿ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫برىاهج تطوٓر الهخابر وىشاط التحالٓؿ والتجارب صمب‬ ‫ي لمتحالٓؿ والتجارب بٍدؼ الوصوؿ إلِ اعتهاد ها‬ ‫اله اكز الفىٓة والهخبر الهركز‬ ‫ر‬ ‫‪38 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ٓقارب 07 هخبر بهوفِّ سىة 4102.‬ ‫ا‬ ‫سٓتواصؿ العهؿ عمِ اىجاز الهجهع التقىْ بتوىس بكمفة‬ ‫03‬ ‫ـ د والهتكوف هف‬ ‫ي لمتحالٓؿ والتجارب ولمهركزٓف الفىٓٓف لمصىاعات‬ ‫الهق ات االجتهاعٓة لمهخبر الهركز‬ ‫ر‬ ‫الغذائٓة ولمكٓهٓاء، باإلضافة لػ54 هخبر تابعا لٍذي الٍٓاكؿ التْ ستىتصب بالهجهع‬ ‫ا‬ ‫التقىْ. وسٓهكف ٌذا الهجهع هف تطوٓر هىظوهة الهخابر وتىهٓة تدخالت اله اكز‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الفىٓة السٓها فْ هجاؿ الٓقظة التكىولوجٓة ورصد الهستجدات عمِ الهستوى العالهْ‬ ‫والعهؿ عمِ هزٓد استغالؿ اله آا التفاضمٓة لهختمؼ الجٍات لدعـ إىتاجٓة القطاع‬ ‫ز‬ ‫الصىاعْ ودفع ىهو القطاع.‬ ‫‪39 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع خالؿ سىة‬ ‫وفْ إطار العىآة بهحٓط االستثهار فقد تـ الشرو‬ ‫2102‬ ‫فْ ه اجعة‬ ‫ر‬ ‫هجمة تشجٓع االستثهار والتْ هف الهتوقع أف تكوف جاٌ ة هع هوفِ سىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫بتطوٓر هضهوف ٌذي الهجمة حتِ تواكب هتطمبات التىهٓة وحتِ تتحوؿ هف هجمة‬ ‫تعىِ بالتشجٓعات إلِ هجمة تعىِ باالستثهار بجهٓع إبعادي عمِ غ ار الضهاىات‬ ‫ر‬ ‫الههىوحة وقواعد الدخوؿ إلِ السوؽ وفض الى اعات عالوة عمِ العهؿ عمِ تبسٓط‬ ‫ز‬ ‫اإلج اءات وتجهٓع الىصوص الهشتتة.‬ ‫ر‬ ‫‪41 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫هجٍود دعـ ىسؽ إحداث الهؤسسات والتعرٓؼ بألٓات‬ ‫والحوافز الهشجعة لمقطاع الصىاعْ وتكثٓؼ اإلحاطة بالباعثٓف والهستثهرٓف‬ ‫وهساعدتٍـ عمِ تشخٓص الهشارٓع الهجددة والواعدة هف خالؿ الهواكبة فْ هختمؼ‬ ‫ع هف الفك ة إلِ التهوٓؿ ودخولً طور اإلىجاز الفعمْ باإلضافة‬ ‫ر‬ ‫أطوار إىجاز الهشرو‬ ‫إلِ هواصمة تعزٓز القد ة عمِ استقطاب األىشطة الصىاعٓة ذات القٓهة الهضافة‬ ‫ر‬ ‫العالٓة والتكىولوجٓا الهتطو ة التْ تتأقمـ هع خصوصٓة هىاطؽ االىتصاب حتِ تدعـ‬ ‫ر‬ ‫دٓىاهٓكٓة التطور والتىهٓة بٍذي الهىاطؽ. وقد تـ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫العىآة بالخصوص‬ ‫ٌا صعوبات هختمفة هىٍا الهالٓة والعقارٓة‬ ‫بالهشارٓع الهتوقفة والتْ ٓعوؽ اىجاز‬ ‫واإلج ائٓة وسٓتواصؿ ٌذا الهجٍود خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫وآجاد الحموؿ الهالئهة لدفع االىتصاب.‬ ‫‪41 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وتهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫هواصمة تبسٓط اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫بدعـ آلٓات اله افقة الباعثٓف الجدد خاصة بالهىاطؽ الداخمٓة‬ ‫ر‬ ‫والتشجٓع عمِ استغالؿ الهٓ ة التفاضمٓة لٍذي الجٍات هع دعـ هىظوهة القٓـ وتعزٓز‬ ‫ز‬ ‫281‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫ج باألىشطة التقمٓدٓة لمصىاعة الهعهمٓة كصىاعة الىسٓج والهالبس‬ ‫ىوعٓة الهىتو‬ ‫والصىاعات الغذائٓة والصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة وذلؾ قصد الهرور باإلىتاج‬ ‫ج الكاهؿ. ولرفع هف ىسبة ىجاح ٌذي الهشارٓع الهحدثة‬ ‫هف الهىاولة إلِ الهىتو‬ ‫سٓتواصؿ تحسٓف جودة الخدهات الهسداة لمباعثٓف فْ هجاؿ اإلحاطة واله افقة هف‬ ‫ر‬ ‫طرؼ ٌٓاكؿ الهساىدة عمِ الهستوى الجٍوي، وسٓتواصؿ العهؿ عمِ إرساء هىظوهة‬ ‫هتكاهمة لإلحاطة بباعثْ الهشارٓع تتكوف هف خب اء فْ جهٓع الهجاالت.‬ ‫ر‬ ‫‪42 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ى تـ بعث آلٓة اعتهاد االىطالؽ عبر هىشور‬ ‫وفْ إطار دفع بعث الهشارٓع الصغر‬ ‫91‬ ‫أكتوبر 1102، الذي ىص عمِ توفٓر التهوٓؿ الذاتْ لفائدة لمباعثٓف الجدد‬ ‫الهتحصمٓف عمِ الهوافقة الهبدئٓة لتهوٓؿ هشارٓعٍـ هف قبؿ البىؾ التوىسْ لمتضاهف،‬ ‫وٓتـ تسدٓد ٌذا القرض هباش ة بعد استكهاؿ خالص األقساط الهتعمقة بخالص قرض‬ ‫ر‬ ‫االستثهار وذلؾ خالؿ هدة أقصاٌا‬ ‫5‬ ‫الهسىد.‬ ‫‪43 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫سىوات دوف توظٓؼ أي فائض عمِ الهبمغ‬ ‫ولهزٓد تدعٓـ ٌذا الهحٓط والقد ة التىافسٓة لمهؤسسة سٓتـ العهؿ عمِ ه اجعة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هىظوهة التكوٓف حتِ تتجاوب هع هتطمبات الهرحمة القادهة لمهؤسسة هع رفع ىسبة‬ ‫التأطٓر وترسٓخ ثقافة البحث والتجدٓد بٍا هع التشجٓع عمِ إحداث الهشارٓع‬ ‫الصىاعٓة والخدهاتٓة الهشغمة ألصحاب الشٍادات العمٓا عبر تضافر الجٍود بٓف‬ ‫ٌٓاكؿ الدعـ واإلٓواء وخاصة هىٍا بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة كه اكز األعهاؿ‬ ‫ر‬ ‫وهحاضف الهؤسسات وٌٓاكؿ التهوٓؿ قصد بعث جٓؿ جدٓد هف الهؤسسات الجدٓدة‬ ‫ذات الهحتوى التكىولوجْ والتشغٓمْ الرفٓع.‬ ‫‪44 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وحفاظا عمِ الىسٓج الصىاعْ وعمِ هواطف الشغؿ بً، تـ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫إق ار‬ ‫ر‬ ‫إج اءات ظرفٓة لهساىدة الهؤسسات الصىاعٓة لهواصمة ىشاطٍا وتتهثؿ ٌذي‬ ‫ر‬ ‫اإلج اءات فْ :‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تكفؿ الدولة بىسبة‬ ‫05%‬ ‫هف هساٌهة األع اؼ فْ الىظاـ القاىوىْ الوطىْ لمضهاف‬ ‫ر‬ ‫االجتهاعْ بعىواف األجور الهدفوعة لمعهاؿ الذٓف ٓشهمٍـ إج اء التخفٓض فْ ساعات‬ ‫ر‬ ‫ع بسبب تقمص الىشاط.‬ ‫العهؿ بثهاىْ ساعات عمِ األقؿ فْ األسبو‬ ‫‪‬‬ ‫تكفؿ الدولة بهساٌهة األع اؼ فْ الىظاـ القاىوىْ الوطىْ لمضهاف االجتهاعْ بعىواف‬ ‫ر‬ ‫األجور الهدفوعة لمعهاؿ الذٓف تتـ إحالتٍـ عمِ البطالة الفىٓة هف قبؿ ٌذي الهؤسسات.‬ ‫381‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪45 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫وقد ورد عمِ أىظار المجىة االستشارٓة الهحدثة عمِ هستوى وز ة الصىاعة والهكمفة‬ ‫ار‬ ‫بإسىاد االهتٓا ات الظرفٓة إلِ غآة أكتوبر‬ ‫ز‬ ‫الهصادقة عمِ‬ ‫‪46 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫31‬ ‫همؼ هىٍا تٍـ ق ابة‬ ‫ر‬ ‫6041‬ ‫1102، 41‬ ‫همؼ‬ ‫(7262‬ ‫عاهال)، تهت‬ ‫عاهؿ.‬ ‫ودعها لالستثهار الهجدد وترسٓخا لمش اكة بٓف هىظوهة البحث العمهْ والهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫الصىاعٓة تواصؿ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫إىجاز األقطاب التىهوٓة بكؿ هف الهىستٓر الفجة‬ ‫وبىزرت وسوسة وقفصة وقابس وباجة وصفاقس وسٓدي ثابت ج السدرٓة‬ ‫وبر‬ ‫وسٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫إىجاز هىظوهة األقطاب التىهوٓة بكؿ هف الهىستٓر‬ ‫الفجة وبىزرت وسوسة وقفصة وقابس وباجة وصفاقس وسٓدي ثابت ج السدرٓة‬ ‫وبر‬ ‫والقصرٓف وسٓدي بوزٓد والكاؼ وهدىٓف وذلؾ بهواصمة تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة‬ ‫وتشٓٓد الهحالت الصىاعٓة حسب الهواصفات العالهٓة حتِ تتهكف هف استقطاب‬ ‫الهشارٓع الهجددة ذات القٓهة التكىولوجٓة العالٓة وهف تفعٓؿ هىظوهة البحث والتجدٓد‬ ‫حتِ تكوف عىصر دٓىاهٓكٓة وتجدٓد لمىسٓج الصىاعْ.‬ ‫‪47 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ودعها لٍذي الهىظوهة وسٓتواصؿ العهؿ عمِ تدعٓـ دور اله اكز الفىٓة الصىاعٓة فْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫هىظوهة البحث والتجدٓد هف خالؿ بعث ه اكز لمهوارد التكىولوجٓة فْ عدة أقطاب‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫تىهوٓة بكؿ هف الهىستٓر وسوسة وبىزرت. التْ ستساٌـ فْ دعـ االبتكار والتجدٓد‬ ‫ّ‬ ‫التكىولوجْ وتثهٓف ىتائج البحث هف خالؿ صىع الىهاذج لفائدة الهؤسسات، باإلضافة‬ ‫إلِ التشخٓص واالستشا ة فْ هجاؿ التطوٓر التكىولوجْ والهساعدة عمِ إىجاز‬ ‫ر‬ ‫هشارٓع البحث الهشتركة واله افقة فْ هٍهات ىقؿ التكىولوجٓا.‬ ‫ر‬ ‫‪48 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها فٓها ٓخص توفٓر الهىاطؽ الصىاعٓة فقد تواصؿ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫العهؿ عمِ‬ ‫تكوٓف بىٓة تحتٓة صىاعٓة حدٓثة وهطابقة لمهواصفات العالهٓة كفٓمة باستقطاب‬ ‫استثها ات تجهع بٓف التشغٓؿ والهحتوى التكىولوجْ الهرتفع وذلؾ بتحٓٓف أٌداؼ‬ ‫ر‬ ‫الهخطط الثاىْ عشر وبوضع برىاهج ٓحتوي عمِ‬ ‫ٌؾ هتواجدة‬ ‫56‬ ‫101‬ ‫هىطقة صىاعٓة تهسح‬ ‫5303‬ ‫هىٍا بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة وقد تهت الد اسات الفىٓة لجؿ الهىاطؽ‬ ‫ر‬ ‫الهبرهجة واب اـ صفقات التزود بالشبكات الخارجٓة هع الهستمزهٓف العهوهٓٓف‬ ‫ر‬ ‫لهختمؼ الهىاطؽ الصىاعٓة باإلضافة إلِ االىطالؽ وهواصمة تٍٓئة‬ ‫صىاعٓة هىٍا‬ ‫81‬ ‫42‬ ‫هىطقة‬ ‫هىطقة بالجٍات الداخمٓة عالوة عمِ إىجاز األشغاؿ الطوبوغ افٓة‬ ‫ر‬ ‫الهختمفة » ‪ « TPD‬لعدة هواقع تابعة ألهالؾ الدولة إلحالتٍا لموكالة العقارٓة الصىاعٓة‬ ‫ّ‬ ‫إلىجاز هىاطؽ صىاعٓة.‬ ‫481‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪49 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫أها سىة‬ ‫ّ‬ ‫الصىاعٓة وذلؾ لالستجابة لمطمبات الهمحة الصاد ة عف هختمؼ الجٍات خالؿ‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫فستشٍد دفعا ٌاها فْ هجاؿ تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة وبىاء الهحالت‬ ‫جمسات الهقاربة عىد إعداد الهٓ اىٓة التكهٓمٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫3102.‬ ‫‪51 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫واعداد هٓ اىٓة التىهٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، واعتبار لمتقدـ الهمحوظ فْ إعداد الد اسات وهمفات طمبات‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫العروض سٓبمغ عدد الهىاطؽ الصىاعٓة التْ ٌْ بصدد اإلىجاز عف طرٓؽ الوكالة‬ ‫العقارٓة الصىاعٓة‬ ‫73‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫098‬ ‫ٌؾ هىٍا‬ ‫13‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫ٌؾ بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة. وتقدر استثها ات الوكالة فْ ٌذا الباب بحوالْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ـ د.‬ ‫‪51 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫الصىاعٓة.‬ ‫‪52 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫046‬ ‫4.14‬ ‫إعداد الد اسات العقارٓة والفىٓة إلىجاز الهىاطؽ‬ ‫ر‬ ‫أها القطاع الخاص وشركات الهركبات الصىاعٓة والتكىولوجٓة وشركات األقطاب‬ ‫ّ‬ ‫التىهوٓة فستتواصؿ هجٍوداتٍا ال اهٓة إلِ هعاضدة الدولة لتوفٓر األ اضْ الهٍٓأة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وحفز االستثها ات فْ الصىاعة والخدهات.‬ ‫ر‬ ‫‪53 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ تأٌٓؿ البىٓة األساسٓة بالهىاطؽ الصىاعٓة الهتواجدة بالجٍات الداخمٓة هف‬ ‫الهتوقع أف تىطمؽ أشغاؿ إعادة التٍٓئة بالىسبة‬ ‫هواصمة األشغاؿ بهىطقتٓف باستثها ات جهمٓة تقدر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫‪54 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫‪55 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫لػ51‬ ‫هىطقة صىاعٓة إلِ جاىب‬ ‫بػ2.5‬ ‫ـ د.‬ ‫وعمِ هستوى الهحالّت الصىاعٓة فستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫ع فْ تىفٓذ برىاهج وطىْ‬ ‫الشرو‬ ‫لبىاء 4 هحالّت بكؿ الٓة ٓتـ تهوٓمً عف طرٓؽ البرىاهج الجٍوي لمتىهٓة.‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫عمِ الهستوى الكهْ: هف الهتوقع أف تبمغ ىسبة ىهو قطاع الصىاعات الهعهمٓة‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫اىتسع‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫-1.0%‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫3.4%‬ ‫ى الت اجع الهسجؿ خالؿ سىة‬ ‫وٓعز ر‬ ‫إلىت اجع ىهو صاد ات قطاع الىسٓج والهالبس واألحذٓة بىسبة -2.8% خالؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أشٍر األخٓ ة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫9 %‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف السىة الهاضٓة‬ ‫ر‬ ‫وتباطئ ىسؽ صاد ات قطاع الصىاعات الهٓكاىٓكٓة والكٍربائٓة لتبمغ‬ ‫ر‬ ‫التسع أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫2102‬ ‫هقابؿ‬ ‫4.91%‬ ‫7.3%‬ ‫خالؿ ىفس الفت ة هف سىة‬ ‫ر‬ ‫خالؿ‬ ‫1102‬ ‫وذلؾ لت اجع الطمب عمِ األسواؽ العالهٓة وتقٍقر تىافسٓة الهؤسسات الوطىٓة. وهف‬ ‫ر‬ ‫الهتوقع أف تستأىؼ هختمؼ القطاعات ىهوٌا فْ ظؿ ت اجع األزهة بالبمداف األوروبٓة‬ ‫ر‬ ‫لٓسجؿ القطاع الىهو الهىتظر.‬ ‫581‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪56 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫أها االستثها ات فهف الهتوقع أف تبمغ قٓهتٍا‬ ‫ر‬ ‫ـ د خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫0922‬ ‫ـ د خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫7102‬ ‫وذلؾ لتواصؿ اىجاز الهشارٓع بقطاعْ صىاعات هواد البىاء‬ ‫والخزؼ والبمور (تواصؿ ب اهج تأٌٓؿ هصاىع اإلسهىت واستكهاؿ اىجاز هصىع‬ ‫ر‬ ‫إسهىت قرطاج والشر ع فْ اىجاز هصىع اإلسهىت بقفصة) والصىاعات الكٓهٓائٓة‬ ‫و‬ ‫ع الهظٓمة‬ ‫(استكهاؿ اىجاز هشرو‬ ‫2‬ ‫إلىتاج ثالث الفسفاط الرفٓع وهواصمة اىجاز ب اهج‬ ‫ر‬ ‫التأٌٓؿ البٓئْ لهصاىع الهجهع الكٓهٓائْ التوىسْ).‬ ‫‪ iii 1 III‬الػصناعات التقميدية‬ ‫ -‬‫‪57 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫شٍد قطاع الصىاعات التقمٓدٓة خالؿ السداسٓة األولِ هف سىة‬ ‫2102‬ ‫اىطالقة جدٓدة‬ ‫فْ بمو ة الهشارٓع وخطط العهؿ لتىفٓذ ها تضهىً برىاهج الحكوهة بخصوص تحرٓر‬ ‫ر‬ ‫غ وتطوٓر وتعزٓز الدعـ الهوجً لدفع تطور القطاع هف خالؿ تحسٓف‬ ‫قطاع الهصو‬ ‫تزود الحرفٓٓف بالهواد األولٓة وتحسٓف ىظاـ التصرؼ فْ ى الحرفٓة ودعـ التجدٓد‬ ‫القر‬ ‫وب اهج الجودة وآلٓات التهوٓؿ والتكوٓف والقضاء عمِ تورٓد هىتجات أجىبٓة خاصة‬ ‫ر‬ ‫الصٓىٓة هها سٓهكف هف إعادة تىشٓط القطاع وخمؽ‬ ‫‪58 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫000.5‬ ‫هوطف شغؿ جدٓد.‬ ‫تهٓزت الفت ة بتجسٓـ جهمة هف ألٓات لتىفٓذ برىاهج الحكوهة شهمت تدعٓـ هجاالت‬ ‫ر‬ ‫التكوٓف والتأٌٓؿ فْ القطاع فْ ىطاؽ إعادة ٌٓكمة جٍاز التكوٓف فْ الصىاعات‬ ‫التقمٓدٓة حٓث تـ إهضاء اتفاقٓة بٓف وز ة التجا ة والصىاعات التقمٓدٓة ووز ة التكوٓف‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫الهٍىْ والتشغٓؿ خالؿ شٍر أوت‬ ‫وتطوٓر الكفاءات الهٍىٓة لحوالْ‬ ‫2102‬ ‫0042‬ ‫لتىفٓذ برىاهج عهمْ ٍٓدؼ إلِ تأٌٓؿ‬ ‫شاب فْ هختمؼ االختصاصات إضافة إلِ‬ ‫الرفع هف القد ات الهٍىٓة لعدد هف خرٓجْ التعمٓـ العالْ وتوفٓر أكثر الفرص فْ‬ ‫ر‬ ‫هجاؿ التكوٓف التكهٓمْ وه افقة الباعثٓف فضال عف تىوٓع هجاالت التكوٓف الهستهر‬ ‫ر‬ ‫لفائدة الحرفٓٓف العاهمٓف فْ القطاع.‬ ‫‪59 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫غ فْ هستوى التوجً ىحو التحرٓر التدرٓجْ‬ ‫كها شهمت اإلصالحات قطاع الهصو‬ ‫لمقطاع وذلؾ هف خالؿ إصدار الىصوص القاىوىٓة الهتعمقة بالسهاح بتجهٓع ذٌب‬ ‫التكسٓر وتوقٓؼ العهؿ بالهعالٓـ الدٓواىٓة الهستوجبة عمِ الذٌب الخالص الهورد‬ ‫غ فضال عف تجدٓد الغرؼ الوطىٓة والجٍوٓة لمحرفٓٓف والتجار.‬ ‫لفائدة حرفْٓ الهصو‬ ‫ٌذا، وتتواصؿ الجٍود الستكهاؿ تجدٓد هجالس الحرؼ فْ هختمؼ الجٍات‬ ‫681‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫واالختصاصات إلِ جاىب االىطالؽ فْ أشغاؿ اإلعداد لتىظٓـ ىدوة وطىٓة حوؿ‬ ‫غ لموقوؼ عمِ الهسائؿ العالقة ذات الصمة بتحرٓر القطاع واالىطالؽ‬ ‫قطاع الهصو‬ ‫فْ ت اتٓب تىظٓـ هىاظ ة طابع العرؼ استجابة لطمبات الهٍىة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪61 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها بخصوص تحسٓف تزود الحرفٓٓف بالهواد االولٓة تـ العهؿ فْ ىطاؽ التظاٌ ات‬ ‫ر‬ ‫الوطىٓة والجٍوٓة عمِ توفٓر فضاءات لفائدة الهزودٓف لتقرٓبٍـ هف الحرفٓٓف هع‬ ‫دعوتٍـ لهزٓد ترشٓد األسعار الهوظفة عمِ الهواد االولٓة. كها تـ وضع تصور‬ ‫لتحسٓف استغالؿ ى الحرفٓة الهتواجدة بالجٍات واقت اح سبؿ الرفع هف أدائٍا‬ ‫ر‬ ‫القر‬ ‫وذلؾ لعرضً عمِ جمسة عهؿ وزرٓة قادهة.‬ ‫ا‬ ‫‪61 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫عمِ هستوى إىجاز ى الحرفٓة، تواصؿ العهؿ عمِ تىفٓذ برىاهج اىجاز ى‬ ‫القر‬ ‫القر‬ ‫الحرفٓة فْ عدد هف الٓات الجهٍورٓة عمها وأىً ٓتواجد‬ ‫و‬ ‫60‬ ‫الىشاط (الدىداف- ىابؿ- الكاؼ- باجة- القٓرواف وتطاوٓف)‬ ‫ى حرفٓة فْ طور‬ ‫قر‬ ‫و62‬ ‫فْ طور االىجاز‬ ‫عة عمِ أغمب الجٍات وٌْ هشارٓع عهوهٓة هتواصمة بعىواف سىة‬ ‫هوز‬ ‫ج بالهٓ اىٓة التكهٓمٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫هدر‬ ‫2102‬ ‫1102‬ ‫وها ٌو‬ ‫( ى الحرفٓة ببئر الحفْ بسٓدي بوزٓد وتستور‬ ‫القر‬ ‫وهركز الفىوف والحرؼ بىابؿ باإلضافة إلِ اىجاز د اسات الجدوى لكؿ هف ى‬ ‫القر‬ ‫ر‬ ‫الهبرهجة بالعال وحاجب العٓوف والوسالتٓة بالقٓرواف).‬ ‫‪62 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ج التقمٓدي التوىسْ، شٍدت سىة‬ ‫عمِ هستوى تسوٓؽ وتروٓج الهىتو‬ ‫2102‬ ‫هضاعفة‬ ‫الجٍود لدعـ وهؤاز ة هشاركة الحرفٓٓف والهؤسسات الحرفٓة الىاشطة فْ قطاع‬ ‫ر‬ ‫الصىاعات التقمٓدٓة وهساعدتٍـ عمِ تجاوز الصعوبات التْ ٓواجٍوىٍا لتروٓج‬ ‫هىتوجاتٍـ. فتـ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫تكثٓؼ تىظٓـ عدٓد الهعارض والتظاٌ ات عمِ‬ ‫ر‬ ‫الصعٓدٓف الجٍوي والوطىْ والحهالت التروٓجٓة هىٍا تىظٓـ الهعرض الوطىْ‬ ‫لمصىاعات التقمٓدٓة (هف‬ ‫شارؾ فًٓ ق ابة‬ ‫ر‬ ‫056‬ ‫32‬ ‫هارس إلِ‬ ‫10‬ ‫أفرٓؿ‬ ‫2102‬ ‫بقصر الهعارض بالكرـ)،‬ ‫حرفْ وهؤسسة حرفٓة وهجهعات تزوٓد وتروٓج هىتوجات‬ ‫الصىاعات التقمٓدٓة، كها تـ تخصٓص أجىحة لمباعثٓف الشباف هف هختمؼ جٍات‬ ‫البالد لتروٓج هىتوجاتٍـ والتعرٓؼ بأىشطتٍـ وهؤسساتٍـ وتىظٓـ الهعارض‬ ‫والتظاٌ ات الجٍوٓة (صفاقس – الكاؼ – ىابؿ – سوسة - غواف - طبرقة –‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫الهٍدٓة – توجاف - الهعهو ة...)، شارؾ بٍا ها ٓفوؽ الػ‬ ‫ر‬ ‫005‬ ‫حرفْ وهؤسسة حرفٓة‬ ‫وهجهع؛ إضافة إلِ الحهالت التروٓجٓة واألٓاـ التجارٓة عمها وأف ىٍآة سىة‬ ‫ستشٍد تىظٓـ تظاٌ ة وطىٓة جدٓدة تخص الزربٓة والهىسوجات التقمٓدٓة.‬ ‫ر‬ ‫781‬ ‫2102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪63 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫ٌذا وقد استعاد االستثهار فْ قطاع الصىاعات التقمٓدٓة حركٓتً حٓث شٍدت‬ ‫السداسٓة األولِ لسىة‬ ‫2102‬ ‫تسجٓؿ إحداث‬ ‫هوطف شغؿ كها ٓىتظر احداث ها ٓفوؽ‬ ‫‪64 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫0005‬ ‫349‬ ‫هشروعا ساٌـ فْ إحداث‬ ‫5312‬ ‫هوطف شغؿ سىة 2102.‬ ‫أها بخصوص هحاور العهؿ الهرسوهة لسىة 3102، سٓتـ تىظٓـ توزٓع أدوار‬ ‫الهتدخمٓف فْ صهٓـ العهؿ التشاركْ عبر إرساء العهؿ عف طرٓؽ التشبٓؾ‬ ‫‪Réseautage‬‬ ‫فْ إطار اتفاقٓات ش اكة وتعاوف تربط هختمؼ األط اؼ بالهؤسسة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهشرفة عمِ القطاع وذلؾ بتفعٓؿ دور الٍٓاكؿ الحكوهٓة الهتدخمة فْ القطاع‬ ‫والٍٓاكؿ الهٍىٓة (الجاهعة الوطىٓة لمصىاعات وهجالس الحرؼ واألهىاء) وغٓر‬ ‫الحكوهٓة (الجهعٓات والهجتهع الهدىْ) فْ سٓاؽ تشاركْ وتضاهىْ إلحداث شبكة‬ ‫هساىدة عمِ الهستوى الجٍوي والهحمْ.‬ ‫‪65 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتـ برهجة هجهوعة جدٓدة هف ى الحرفٓة عة عمِ هختمؼ هىاطؽ‬ ‫هوز‬ ‫القر‬ ‫البالد.‬ ‫‪66 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ البحث والتجدٓد، سٓتـ االىطالؽ فْ تىفٓذ خطة تٍدؼ إلِ تثهٓف وتحسٓف‬ ‫توظٓؼ الخاهات الطبٓعٓة الهتواجدة بالجٍات وتحوٓمٍا إلد اجٍا فْ هىظوهة اإلىتاج‬ ‫ر‬ ‫ج واعطاءي قٓهة هضافة. وتتهحور ٌذي الخطة حوؿ جرد‬ ‫قصد االرتقاء بجودة الهىتو‬ ‫الخاهات والهواد الهحمٓة والهوارد البشرٓة الىاشطة وتىفٓذ برىاهج عهمْ لمرفع هف‬ ‫ج التقمٓدي هف خالؿ القٓاـ بالتحالٓؿ والتجارب الالزهة لمهواد‬ ‫القد ة التىافسٓة لمهىتو‬ ‫ر‬ ‫األولٓة قصد تحسٓف جودتٍا وضبط هواصفات لٍا وه اجعة طرؽ الصىع فْ اتجاي‬ ‫ر‬ ‫ج والضغط عمِ تكمفتً والتركٓز‬ ‫إدخاؿ تقىٓات جدٓدة وعمهٓة لالرتقاء بجودة الهىتو‬ ‫عمِ هتطمبات السوؽ وهٓ الت الهستٍمؾ فْ التصهٓـ” ‪ ”Design‬هع التأكٓد عمِ‬ ‫و‬ ‫ج،‬ ‫الجاىب الوظٓفْ ” ‪ ”Fonctionnel‬والجهالْ ” ‪ ”Esthétique‬لمهىتو‬ ‫‪67 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ الجودة، سٓتـ تجسٓـ هكوىات الهىظوهة هف ذلؾ ضبط الهواصفات الفىٓة‬ ‫لمهواد والهعدات والهىتجات ووضع الت اتٓب الالزهة لتطبٓقٍا الِ جاىب حهآة‬ ‫ر‬ ‫الهىتوجات التقمٓدٓة فْ ىطاؽ الهحافظة عمِ الهمكٓة الفكرٓة والصىاعٓة وتفعٓؿ‬ ‫هجالس الحرؼ واألهىاء وتدعٓـ ه اقبة الجودة عىد التورٓد والتصدٓر.‬ ‫ر‬ ‫‪68 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫عٓة،‬ ‫ٌذا وسعٓا لحهآة هىتوجات الصىاعات التقمٓدٓة التوىسٓة هف الهىافسة غٓر الشر‬ ‫ستتواصؿ الجٍود لمحد هف ظاٌ ة التورٓد العشوائْ لمهىتوجات التقمٓدٓة وتسوٓقٍا فْ‬ ‫ر‬ ‫ج التوىسْ فْ السوؽ واب از‬ ‫ر‬ ‫الهسالؾ الهوازٓة بٍدؼ العهؿ عمِ تدعٓـ تهوقع الهىتو‬ ‫881‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫خصوصٓاتً الت اثٓة والحضارٓة وذلؾ ال سٓها بتوسٓع قائهة الهىتوجات التقمٓدٓة‬ ‫ر‬ ‫الخاضعة لىظاـ ك اس شروط عىد التورٓد وتكثٓؼ ه اقبة هسالؾ توزٓع هىتوجات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الصىاعات التقمٓدٓة.‬ ‫‪69 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وسٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هجٍود سبؿ توفٓر فرص تسوٓؽ وتروٓج الهىتوجات‬ ‫الحرفٓٓف والهؤسسات الحرفٓة ذات القٓهة الهضافة العالٓة هع هضاعفة هجٍود‬ ‫التأطٓر والهساىدة لالستجابة الِ حاجٓات األسواؽ الهحمٓة والسٓاحٓة والدولٓة هع‬ ‫العهؿ عمِ دفع ىسؽ التصدٓر حٓث تـ برهجة إحداث ه اكز لتسٍٓؿ الصاد ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لتىهٓة حجـ وقٓهة الصاد ات فْ قطاع الصىاعات التقمٓدٓة بها هف شأىً أف ٓدعـ‬ ‫ر‬ ‫االستثهار وٓوفر بذلؾ الهزٓد هف فرص إحداث هواطف الشغؿ وفرص االىتصاب‬ ‫لمحساب الخاص حٓث ٓىتظر احداث حوالْ ها ٓفوؽ‬ ‫000.6‬ ‫تدخؿ هختمؼ آلٓات التهوٓؿ والتكوٓف والتشغٓؿ.‬ ‫هوطف شغؿ باعتبار‬ ‫‪ iv 1 III‬الطاقػة والمناجـ‬ ‫ -‬‫الطاقة‬ ‫‪1 iv 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪71 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫تهٓزت السىة الحالٓة بتطور أسعار الىفط حٓث ٓىتظر أف ٓبمغ هعدؿ سعر الىفط‬ ‫د الر لمبرهٓؿ خالؿ سىة 2102، فْ حٓف ٓىتظر أف ٓشٍد اىخفاضا طفٓفا بىسبة‬ ‫و‬ ‫%‬ ‫‪71 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫لٓصؿ إلِ‬ ‫011‬ ‫خالؿ سىة‬ ‫ـ.طف.ـ.ف سىة‬ ‫بالهقارىة بسىة‬ ‫2102‬ ‫2102‬ ‫كها ٓىتظر أف ٓبمغ حجـ الطمب الجهمْ عمِ الطاقة‬ ‫و5.8 ـ.طف.ـ.ف سىة‬ ‫هقابؿ‬ ‫8‬ ‫6.3%‬ ‫حٓث ٓىتظر أف ٓبمغ حجـ الهوارد‬ ‫و6.6 ـ.طف.ـ.ف سىة 3102 هقابؿ‬ ‫3102‬ ‫3.4‬ ‫د الر لمبرهٓؿ.‬ ‫و‬ ‫بالىسبة لمهوارد الوطىٓة هف الطاقة األولٓة، هف الهتوقع أف تسجؿ ت اجعا بػ‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫511‬ ‫7‬ ‫6.8‬ ‫9.6‬ ‫ـ.طف.ـ.ف سىة 1102.‬ ‫ـ.طف.ـ.ف سىة‬ ‫2102‬ ‫ـ.طف ـ.ف سىة 1102 أي هف الهتوقع تسجٓؿ‬ ‫تطور فْ الطمب عمِ الطاقة بحوالْ 8% بٓف 2102 و1102 باعتبار استرجاع الىشاط‬ ‫االقتصادي لسالؼ حٓوٓتً، حٓث أف ىسؽ اإلىتاج أقؿ هف ىسؽ الزٓادة عمِ طمب‬ ‫الهواد الطاقٓة وتبعا لذلؾ فهف الهىتظر أف ٓبمغ عجز هٓ اف الطاقة األولٓة‬ ‫ز‬ ‫57.1‬ ‫ـ.طف.ـ.ف خالؿ ٌذي السىة و39.1 ـ.طف.ـ.ف خالؿ السىة الهقبمة هقابؿ‬ ‫1 ـ.طف.ـ.ف خالؿ السىة الهاضٓة أي ها ٓهثؿ حوالْ‬ ‫981‬ ‫02%‬ ‫هف الطمب الجهمْ عمِ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫الطاقة بالىسبة لسىة 2102.‬ ‫‪72 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالىسبة لمت اجع الهتوقع عمِ هستوى إىتاج الهحروقات خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫ٓىتظر أف‬ ‫ى‬ ‫ٓىخفض إىتاج الىفط لٓبمغ 0.3 ـ.طف.ـ.ف هقابؿ 1.3 ـ.طف.ـ.ف سىة 2102، وٓعز‬ ‫الت اجع الهتوقع فْ اإلىتاج أساسا إلِ تدىْ إىتاج كؿ هف حقوؿ دٓدوف وادـ وواد‬ ‫ر‬ ‫ار. كها ٓىتظر أف ٓسجؿ إىتاج الغاز الطبٓعْ ت اجعا هردي أساسا اىخفاض فْ‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ّ‬ ‫إىتاج حقؿ هٓسكار حٓث سٓبمغ‬ ‫3101‬ ‫أط.ـ.ف هقابؿ‬ ‫7701‬ ‫أط.ـ.ف هىتظ ة سىة‬ ‫ر‬ ‫2102، ٌذا عمِ غـ هف االرتفاع الهتوقع إلىتاج كؿ هف حقؿ صدربعؿ والشرقْ.‬ ‫الر‬ ‫ي عجز‬ ‫ا‬ ‫ولكف غـ التطور الهتوقع إلىتاج الهحروقات ٓىتظر أف ٓشٍد الهٓ اف التجار‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫ٓقدر بػ‬ ‫054‬ ‫ـ د وسٓىعكس ٌذا األخٓر عمِ هٓ اىٓة الدولة التْ هف الهىتظر أف‬ ‫ز‬ ‫تواجً ضغوطات لتوفٓر الدعـ لمهواد الطاقٓة.‬ ‫‪73 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها عمِ هستوى االستكشاؼ والبحث عف الهحروقات فستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة‬ ‫تدعٓـ الهجٍود الوطىْ فْ ٌذا الهجاؿ وذلؾ لمهحافظة عمِ هستوى االحتٓاطْ‬ ‫الوطىْ لمهحروقات، وعمِ ٌذا األساس ٓىتظر أف ٓبمغ العدد الجهمْ لمرخص‬ ‫الهسىدة 45 رخصت خالؿ سىة‬ ‫25 و01‬ ‫وعدد أبار الجدٓدة‬ ‫3102‬ ‫91‬ ‫بئر هقابؿ عمِ التوالْ‬ ‫ا‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102، وذلؾ بالعالقة هع تطور أسعار الهحروقات عمِ‬ ‫ر‬ ‫الهستوى العالهْ.‬ ‫‪74 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وستشٍد السىة الهقبمة تعزٓز البىٓة األساسٓة الطاقٓة ال سٓها فْ هجاؿ إىتاج وىقؿ‬ ‫وتوزٓع الغاز، حٓث سٓىطمؽ إىجاز أىبوب لىقؿ الىفط هف حقؿ بئر بف ترتر بجٍة‬ ‫رهادة إلِ األىبوب الرئٓسْ لشركة ت ابساعمِ هسافة حوالْ‬ ‫ر‬ ‫041‬ ‫كـ وتواصؿ د اسات‬ ‫ر‬ ‫ع غاز الجىوب الذي سجؿ تأخٓر بسبب تغٓٓر هسار األىبوب وهكوىات‬ ‫ا‬ ‫هشرو‬ ‫ع إلِ تثهٓف الغاز الطبٓعْ بالجىوب‬ ‫ع هف قابس إلِ تطاوٓف وٍٓدؼ الهشرو‬ ‫الهشرو‬ ‫ة إلِ أف‬ ‫التوىسْ وتطوٓر ىسؽ االستكشاؼ فْ الهكاهف العهٓقة. ٌذا وتجدر اإلشار‬ ‫ٌىاؾ‬ ‫9‬ ‫ع أىبوب غاز الجىوب والتْ قاهت باستثها ات فْ‬ ‫ر‬ ‫رخص تعتبر هعىٓة بهشرو‬ ‫هجاؿ االستكشاؼ إلِ جاىب استثها ات هتوقعة فْ هجاؿ التطوٓر.‬ ‫ر‬ ‫‪75 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫بالىسبة لقطاع التكرٓر تواصؿ الشركة التوىسٓة لصىاعات التكرٓر خالؿ سىة‬ ‫ىشاطٍا هىذ أف استأىفتً فْ جوٓمٓة‬ ‫1102‬ ‫2102‬ ‫وقد تخمؿ ٌذا الىشاط بعض الصعوبات‬ ‫الىاجهة عف الهطالب االجتهاعٓة أدت أحٓاىا إلِ توقؼ دو ة اإلىتاج. فْ حٓف‬ ‫ر‬ ‫ٓىتظر أف تتحسف األوضاع لتواصؿ هصفاة بىزرت ىشاطٍا خالؿ سىة‬ ‫091‬ ‫3102‬ ‫لتأهٓف‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫ء‬ ‫تزوٓد ء هف احتٓاجات السوؽ الداخمٓة هف الهواد الطاقٓة فٓها سٓتـ تأهٓف الجز‬ ‫جز‬ ‫الهتبقْ عف طرٓؽ التورٓد.‬ ‫‪76 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي وعمِ هستوى التكرٓر ستشٍد سىة‬ ‫از‬ ‫3102‬ ‫القٓاـ بد اسة الجدوى االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫ي.‬ ‫لتركٓز هصفاة بالصخٓ ة وذلؾ فْ إطار هذك ة التفاٌـ الههضاة هع الجاىب القطر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫كها ستتهٓز سىة‬ ‫3102‬ ‫بهواصمة العهؿ عمِ تطوٓر طاقة الخزف، وذلؾ قصد تأهٓف‬ ‫تزوٓد البالد بالهواد الطاقٓة بأقؿ تكمفة وتحسٓف هردودٓة عهمٓة التكرٓر.‬ ‫‪77 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها بخصوص قطاع الكٍرباء والغاز، فستتهٓز سىة‬ ‫الكٍرباء الذي هف الهىتظر أف ٓىهو بػ‬ ‫5%‬ ‫3102‬ ‫بتطور الطمب عمِ‬ ‫سىت 3102 هقابؿ 5.6% سىة 2102، وذلؾ‬ ‫باعتبار استرجاع الىشاط االقتصادي لسالؼ حٓوٓتً بعد الركود الىسبْ الذي شٍدتً‬ ‫البالد خالؿ سىة 1102. وعمِ ٌذا األساس واستجابة لمىهو الهىتظر عمِ طمب‬ ‫لمكٍرباء والغاز وباعتبار الفاقد الحاصؿ عمِ هستوى شبكة الىقؿ والتوزٓع سٓتواصؿ‬ ‫العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تدعٓـ طاقة إىتاج الكٍرباء وتحسٓف شبكة الىقؿ‬ ‫والتوزٓع، حٓث ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫اىطالؽ إىجاز هحطة سوسة "د" إلىتاج الكٍرباء‬ ‫عالوة عمِ االىطالؽ فْ إىجاز هشارٓع ىقؿ وتوزٓع الكٍرباء والغاز، إضافة إلِ‬ ‫إهكاىٓة بعث هشارٓع خاصة إلىتاج الكٍرباء عف طرٓؽ الطاقات الهتجددة، كها‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫‪78 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫3102‬ ‫ع ‪.ELMED‬‬ ‫استئىاؼ الهشاو ات فْ ها ٓخص هشرو‬ ‫ر‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بىقؿ الكٍرباء فسٓتواصؿ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ دعـ الشبكة‬ ‫ٌا وذلؾ هف خالؿ استكهاؿ إىجاز هحطات التحوٓؿ الجدٓدة، إضافة إلِ‬ ‫وتطوٓر‬ ‫تطوٓر صٓاىة الهحطات القدٓهة. كها سٓتـ استكهاؿ اىجاز الخطوط ذات الجٍد‬ ‫العالْ (األرضٓة والٍوائٓة) إضافة إلِ دعـ الخطوط القدٓهة. أها عمِ هستوى‬ ‫التوزٓع فقد خصصت اعتهادات ٌاهة لالستثهار لدعـ البىٓة التحتٓة وتحسٓف‬ ‫الشبكات، إضافة إلِ هواصمة العهؿ عمِ دعـ الربط الكٍربائْ فْ كؿ هف الوسط‬ ‫ي وخاصة الوسط الرٓفْ.‬ ‫الحضر‬ ‫‪79 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وهف جاىبً سٓحظِ قطاع ىقؿ الغاز بهزٓد االٌتهاـ حٓث ستتهٓز سىة‬ ‫3102‬ ‫بهزٓد‬ ‫تدعٓـ االستثها ات عمِ هستوى ٌذا القطاع لتكثٓؼ استبداؿ غاز البتروؿ السائؿ‬ ‫ر‬ ‫بالغاز الطبٓعْ بالىسبة لمقطاع الهىزلْ واستٍالؾ الصىاعٓٓف بالغاز الطبٓعْ عوضا‬ ‫ع غاز‬ ‫عف غاز البتروؿ الهسٓؿ. وتبعا لذلؾ ٓىتظر االىطالؽ فْ إىجاز هشرو‬ ‫ع است اتٓجْ لمبالد التوىسٓة ىظر ألٌهٓتً فْ دعـ البىٓة‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫الجىوب والذي ٓعد هشرو‬ ‫191‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫التحتٓة لقطاع الهحروقات كها سٓثهف الغاز الهصاحب لمىفط الذي ٓتـ حرقً حالٓا‬ ‫بسبب غٓاب الطاقة الكافٓة باألىبوب الحالْ. كها ٓىتظر أٓضا االىطالؽ فْ إىجاز‬ ‫ي لمغاز الطبٓعْ قصد تمبٓة الطمب الهت آد لمغاز. عمها وأف‬ ‫ز‬ ‫هشارٓع الهخطط الهدٓر‬ ‫ي لمغاز الطبٓعْ خالؿ سىة‬ ‫القسط الهزهع إىجا ي هف الهخطط الهدٓر‬ ‫ز‬ ‫3102‬ ‫ٓتضهف‬ ‫هشارٓع جاٌ ة لمتىفٓذ كأىبوب ىقؿ الغاز توىس- بىزرت وقمعة األىدلس وأىبوب ىقؿ‬ ‫ز‬ ‫الغاز توىس- باجة وأىبوب ىقؿ الغاز قابس- الهضٓمة وأىبوب ىقؿ الغاز بف سحموف‬ ‫عٓف تركٓة.‬‫‪81 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ صعٓد التقدٓ ات الكهٓة ٓىتظر أف ٓسجؿ قطاع الهحروقات خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫استق ار بىسبة‬ ‫ر‬ ‫8.2%‬ ‫3102‬ ‫هقارىة هع تقدٓ ات سىة 2102. أها بالىسبة لقطاع الكٍرباء فهف‬ ‫ر‬ ‫الهىتظر أف ٓسجؿ ىهوا بػ‬ ‫5 %‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫ى ٌذا‬ ‫هقابؿ 3% هىتظ ة سىة 2102، وٓعز‬ ‫ر‬ ‫التطور فْ ىسؽ الىهو أساسا إلِ تطور الطمب عمِ الضغط الهرتفع والهتوسط عمِ‬ ‫التوالْ.‬ ‫‪81 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي سٓبمغ حجـ االستثها ات حوالْ‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫هىتظ ة ٌذي السىة، سٓرصد هىٍا‬ ‫ر‬ ‫0051‬ ‫0352‬ ‫ـ د سىة‬ ‫ـ د لقطاع الهحروقات تبعا إلىجاز ب اهج‬ ‫ر‬ ‫تطوٓر الحقوؿ )0011 ـ د( ولعهمٓات البحث والتىقٓب‬ ‫0301‬ ‫‪82 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫365‬ ‫ـد‬ ‫و212‬ ‫ـ د.‬ ‫المناجـ‬ ‫تهٓزت السىة الحالٓة بتواصؿ ارتفاع أسعار الفسفاط حٓث ٓىتظر أف ٓسجؿ هعدؿ‬ ‫سعر الطف الواحد‬ ‫521‬ ‫د الر هقابؿ‬ ‫و‬ ‫ٓبمغ سعر الفسفاط فْ حدود‬ ‫‪83 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫)004‬ ‫ـ د( ، كها سٓرصد هىٍا‬ ‫ـ د لفائدة قطاع الكٍرباء والغاز حٓث سٓستأثر قطاع إىتاج وىقؿ الكٍرباء‬ ‫عمِ التوالْ بػ‬ ‫‪2 iv 1 III‬‬ ‫- - -‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫3892‬ ‫ـد‬ ‫511‬ ‫621‬ ‫د الر سىة 1102، إال أىً هف الهتوقع أف‬ ‫و‬ ‫د الر الطف سىة 3102.‬ ‫و‬ ‫كها ٓىتظر أف ٓشٍد إىتاج الفسفاط ببالدىا ىهوا ىسبٓا ج اء تحسف األوضاع بالحوض‬ ‫ر‬ ‫الهىجهْ هقارىة بسىة‬ ‫1102‬ ‫والتْ شٍدت اضط ابات أدت إلِ إخالؿ كبٓر بالسٓر‬ ‫ر‬ ‫العادي لمعهؿ بهختمؼ وحدات شركة فسفاط قفصة الفىٓة واإلدارٓة وتدىْ ىسؽ‬ ‫اإلىتاج إلِ هستوٓات قٓاسٓة. كها ٓىتظر أف ٓتواصؿ ٌذا الىهو خالؿ سىة‬ ‫فهف الهتوقع أف ٓصؿ هستوى اإلىتاج إلِ حدود‬ ‫291‬ ‫6‬ ‫3102‬ ‫همٓوف طف هقابؿ 6.4 همٓوف طف‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫هىتظ ة لسىة 2102.‬ ‫ر‬ ‫‪84 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي تشٍد السىة الحالٓة بطئ قٓاسْ عمِ هستوى االستثهار ٓتجمِ هف خالؿ‬ ‫از‬ ‫ى عمِ غ ار الهعدات الثقٓمة لمهقاطع وتوظٓب الهعدات‬ ‫ر‬ ‫تأخٓر إىجاز الهشارٓع الكبر‬ ‫وحهآة الهحٓط بصٓاىة األحواض الطٓىٓة ىتٓجة تواتر اإلعتصاهات واإلض ابات‬ ‫ر‬ ‫ي ٌاـ‬ ‫به اكز اإلىتاج. فْ حٓف هف الهتوقع أف تتهٓز السىة الهقبمة بهجٍود استثهار‬ ‫ر‬ ‫فْ حدود‬ ‫852‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫ى، حٓث‬ ‫ـ د لتالفْ التأخٓر الحاصؿ عمِ هستوى الهشارٓع الكبر‬ ‫3102‬ ‫هواصمة إعادة تأٌٓؿ وصٓاىة الهغاسؿ واىجاز وحدات التعوٓـ‬ ‫ع أـ الخشب الستخ اج واىتاج الفسفاط.‬ ‫ر‬ ‫لتطوٓر اإلىتاج واإلعداد لهشرو‬ ‫‪85 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها فٓها ٓتعمؽ بالهواد غٓر الفسفاطٓة، ٓهر القطاع بت اجع ىسبْ عمِ هستوى اإلىتاج‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫واالستثهار تبعا لمظرؼ الذي تشٍدي البالد هف جٍة وتقمص الهدخ ات الوطىٓة لجؿ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهواد الهعدىٓة الهستخرجة هف جٍة ى، وٓتوقع أف تتواصؿ ٌذي الوضعٓة خالؿ‬ ‫أخر‬ ‫السىة الحالٓة وذلؾ إلِ حٓف أف تتبٓف الهعالـ والتوجٍات االجتهاعٓة. وعمِ ٌذا‬ ‫األساس ٓىتظر أف تشٍد سىة‬ ‫2102‬ ‫ت اجعا فْ إىتاج الحدٓد ىظر لتىاهْ عهمٓات‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫تٍرٓب الحدٓد هف الج ائر ىحو توىس باإلضافة إلِ ت اجع إىتاج األهالح، فْ حٓف‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫ٓىتظر أف ٓسجؿ قطاع الجبس تطور عمِ هستوى اإلىتاج ىظر لدخوؿ هشارٓع جدٓدة‬ ‫ا‬ ‫ا‬ ‫طور اإلىتاج. وفْ الهقابؿ ٓتوقع أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫اىتعاشة باعتبار التطور‬ ‫الهىتظر عمِ هستوى إىتاج األهالح والجبس ىتٓجة، عمِ التوالْ، لتىاهْ الطمب هف‬ ‫قبؿ الدوؿ األوروبٓة إضافة إلِ دخوؿ الهشارٓع الجدٓدة حٓز اإلىتاج. وفْ الهقابؿ،‬ ‫ٓىتظر تسجٓؿ ت اجع عمِ هستوى إىتاج الحدٓد ىظر لمصعوبات التْ تشٍدٌا شركة‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫ج الذي ى إلِ ىوعٓة‬ ‫ٓعز‬ ‫جبؿ الجرٓصة عمِ هستوى آلة االستخ اج وىقاوة الهىتو‬ ‫ر‬ ‫الهدخ ات والبىٓة التحتٓة. كها ٓىتظر ارتفاع حجـ االستثها ات وعدد رخص البحث‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫عف الهواد غٓر الفسفاطٓة.‬ ‫‪86 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ الصعٓد الكهْ ٓىتظر أف ٓبمغ إىتاج الفسفاط 6 همٓوف طف خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫7.9%‬ ‫هقابؿ‬ ‫هقابؿ‬ ‫ىهو‬ ‫6.4‬ ‫همٓوف طف هىتظ ة لسىة 2102. وتبعا لذلؾ سٓىهو القطاع بػ‬ ‫ر‬ ‫بػ8.16%‬ ‫هىتظر لسىة 2102. وهف الهىتظر أف تتحسف األوضاع والهىاخ‬ ‫االجتهاعْ خالؿ سىة‬ ‫هقابؿ‬ ‫لسىة‬ ‫3‬ ‫3102‬ ‫حٓث ٓتوقع أف ٓسجؿ إىتاج الفسفاط‬ ‫4‬ ‫همٓوف طف‬ ‫همٓوف طف هحتهؿ لسىة 2102. كها ٓىتظر أف تبمغ االستثها ات الجهمٓة‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫فْ قطاع الهىاجـ‬ ‫003‬ ‫ـ د (هىٍا‬ ‫391‬ ‫582‬ ‫ـ د لقطاع الفسفاط) هقابؿ‬ ‫52‬ ‫ـد‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫هحتهمة لسىة‬ ‫‪87 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫(هىٍا‬ ‫2102‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫8.32‬ ‫ـ د لقطاع الفسفاط)،‬ ‫أها فْ خصوص الهواد اإلىشائٓة (الرهاؿ والحجا ة الكمسٓة والطٓف وكربوىات‬ ‫ر‬ ‫الكمسٓوـ إلخ...)، فإىً هف الهتوقع أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫إقباال عمِ االستثهار فْ ٌذا‬ ‫القطاع وتركٓز بعض الهشارٓع الصىاعٓة بال الٓات الداخمٓة والتْ شهمتٍا الد اسات‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫ٌا الدٓواف الوطىْ لمهىاجـ وٓقوـ بتروٓج األهاكف الواعدة بٍا والتْ‬ ‫الهعهقة التْ أىجز‬ ‫تفوؽ فْ هجهمٍا الػ‬ ‫‪v 1 III‬‬ ‫ -‬‫‪1 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪88 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫(002‬ ‫هكهف).‬ ‫الػخدمػات‬ ‫الػنقؿ والخدمات الموجستية‬ ‫تهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫باىتعاشة قطاع الىقؿ، باسترجاع أىشطتً لسالؼ ىشاطٍا وقد تبٓف‬ ‫ذلؾ هف الهؤش ات الهسجمة حٓث سجؿ القطاع خالؿ الست أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫زٓادة فْ ىشاط الىقؿ الضاحوي لمهسافرٓف‬ ‫بػ3.9%‬ ‫وفْ ىقؿ الفسفاط‬ ‫بػ6.6%‬ ‫وزٓادة فْ حركة الهسافرٓف بالهطا ات بػ5.53% خالؿ الخهس أشٍر األولِ هف سىة‬ ‫ر‬ ‫2102. وشٍد القطاع خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫استثها ات ٌاهة فْ الهعدات حٓث تـ تسمـ‬ ‫ر‬ ‫باخ ة الشركة التوىسٓة لمهالحة "تاىٓت " وطائ ة شركة الخطوط التوىسٓة هف ع‬ ‫ىو‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫آرباس‬ ‫023‪A‬‬ ‫واقتىاء طائرتٓف هستعهمتٓف هف ع‬ ‫ىو‬ ‫الخاصة الهحدثة‬ ‫‪Sifax Airlines‬‬ ‫912‪A‬‬ ‫لفائدة شركة الطٓ اف‬ ‫ر‬ ‫ٌذا باإلضافة إلِ برىاهج الشركة الوطىٓة لمسكؾ‬ ‫الحدٓدٓة التوىسٓة فْ استالـ 05 عربة لىقؿ الفسفاط‬ ‫و02‬ ‫قطا ات لىقؿ الهسافرٓف‬ ‫ر‬ ‫عمِ الخطوط البعٓدة. إال أف اىعكاس الثو ة ال اؿ ٓأثر عمِ ىسؽ اإلستثها ات‬ ‫ر‬ ‫ر ز‬ ‫ٌا هف طرؼ الخواص فْ هجاؿ البىٓة‬ ‫ى الهزهع إىجاز‬ ‫وبالخصوص الهشارٓع الكبر‬ ‫األساسٓة لمهواىئ عمِ غ ار هٓىاء بالهٓاي العهٓقة بالىفٓضة.‬ ‫ر‬ ‫‪89 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تهٓزت اإلىجا ات خالؿ سىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫ع كٍربة الخط‬ ‫بدخوؿ حٓز اإلستغالؿ هشرو‬ ‫الحدٓدي توىس- ج سدرٓة واالىطالؽ الفعمْ فْ أشغاؿ خط الشبكة الحدٓدٓة‬ ‫بر‬ ‫السرٓعة توىس- ٌور وتعصٓر وتأٌٓؿ خط توىس – القصرٓف واىجاز الد اسات‬ ‫ر‬ ‫الز‬ ‫الهتعمقة بربط القٓرواف بسوسة والقٓرواف بحاجب العٓوف واىطالؽ أشغاؿ تجدٓد خط‬ ‫ي تتهثؿ أٌـ‬ ‫الضاحٓة الشهالٓة توىس حمؽ الوادي-الهرسِ. وفْ الهجاؿ البحر‬ ‫الهشارٓع التْ ٌْ فْ طور اإلىجاز فْ أشغاؿ إعادة تٍٓئة رصٓؼ الهواد السائمة‬ ‫491‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫بهٓىاء ادس وأشغاؿ تدعٓـ الرصٓؼ عدد‬ ‫ر‬ ‫إصالح األرصفة عدد‬ ‫5‬ ‫7‬ ‫الضفة الجىوبٓة بهٓىاء سوسة وأشغاؿ‬ ‫و6 و7 بهٓىاء قابس واستغالؿ الرصٓؼ هتعدد السوائب‬ ‫بهٓىاء ادس فْ إطار لزهة.‬ ‫ر‬ ‫‪91 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وخالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫سٓتواصؿ العهؿ عمِ تىفٓذ خطة الىٍوض بالىقؿ العهوهْ‬ ‫الجهاعْ ال اهٓة إلِ غ حصة لمىقؿ الجهاعْ‬ ‫بمو‬ ‫ر‬ ‫أولِ‬ ‫و05%‬ ‫فْ هرحمة ثاىٓة عمها هقارىة هع‬ ‫بػ04%‬ ‫53%‬ ‫هف جهمة التىقالت فْ هرحمة‬ ‫الحصة الحالٓة والِ هعالجة‬ ‫إشكالٓة االكتظاظ واالقتصاد فْ الطاقة والهحافظة عمِ البٓئة. وفْ ٌذا اإلطار‬ ‫سٓتـ العهؿ عمِ هزٓد تدعٓـ الىقؿ الجهاعْ وآالئً األولوٓة الهطمقة باعتهاد خاصة‬ ‫الىقؿ الحدٓدي كخٓار است اتٓجْ لتقمٓص استعهاؿ وسائؿ استعهاؿ الىقؿ الفردي. كها‬ ‫ر‬ ‫سٓتواصؿ تحسٓف خدهات الىقؿ بواسطة الحافالت بتطوٓر وتجدٓد األسطوؿ وتعصٓر‬ ‫التصرؼ فْ شبكات الىقؿ هف خالؿ استعهاؿ أىظهة الهساعدة عمِ االستغالؿ‬ ‫وادهاج الشبكات والتعرٓفات وتحسٓف اإلعالـ واالتصاؿ ٌذا إلِ جاىب هزٓد تشرٓؾ‬ ‫الخواص فْ االستغالؿ حٓث سٓتـ اإلعالف عف طمبات عروض إلسىاد بعض‬ ‫ي الجهاعْ بواسطة الحافالت وذلؾ غ الٍدؼ الهتهثؿ فْ‬ ‫لبمو‬ ‫خطوط الىقؿ الحضر‬ ‫ىسبة هساٌهة الخواص‬ ‫‪91 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫بػ01%‬ ‫هف ىشاط شركة ىقؿ توىس.‬ ‫كها سٓتواصؿ إعطاء األولوٓة لهشارٓع الىقؿ الحدٓدي بالهىاطؽ الداخمٓة الهتعمقة‬ ‫بتأٌٓؿ الخط الحدٓدي ال ابط بٓف توىس والقصرٓف و ع الربط بٓف القٓرواف‬ ‫هشرو‬ ‫ر‬ ‫والىفٓضة والد اسات الهتعمقة بربط القصرٓف بسوسة إلِ جاىب وكٍربة الخط بٓف‬ ‫ر‬ ‫الهكىٓف والهٍدٓة وهشارٓع التشوٓر واالتصاالت عمِ خطوط توىس غار الدهاء‬ ‫وبىزرت والقصرٓف والحوض الهىجهْ وفروعً. كها سٓتـ تدعٓـ الهعدات باقتىاء‬ ‫8‬ ‫قطا ات لمىقؿ بالضاحٓة الجىوبٓة بتوىس العاصهة و ع فْ إىجاز الد اسات‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫ر‬ ‫الهتعمقة بإحداث خطوط ذات عٓة عالٓة‬ ‫سر‬ ‫‪LGV‬‬ ‫تربط بٓف القطر التوىسْ والقطر‬ ‫الجز ي وبٓف القطر التوىسْ والقطر المٓبْ. كها سٓتواصؿ إىجاز هشارٓع الشبكة‬ ‫ائر‬ ‫ع فْ إج اءات تٍٓئة‬ ‫ر‬ ‫الحدٓدٓة السرٓعة وخط توىس-حمؽ الوادي الهرسِ وسٓتـ الشرو‬ ‫ي بتوىس العاصهة وتأٌٓؿ عربات الهترو.‬ ‫الجذع الهركز‬ ‫‪92 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع بهٓىاء ادس فْ إج اءات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وفْ هجاؿ تدعٓـ البىٓة األساسٓة لمهواىئ، سٓتـ الشرو‬ ‫أشغاؿ تهدٓد الرصٓؼ عدد‬ ‫7‬ ‫واىجاز رصٓفٓف جدٓدٓف‬ ‫8‬ ‫و9 هتخصصة فْ حركة‬ ‫الحاوٓات وتٍٓئة الهىطقة الموجستٓة وذلؾ فْ إطار الش اكة بٓف القطاع العاـ والقطاع‬ ‫ر‬ ‫591‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫الخاص. كها سٓتـ إىجاز أشغاؿ أرصفة الضفة الشهالٓة والرصٓؼ عدد‬ ‫7‬ ‫بهٓىاء‬ ‫سوسة وخ اف الحبوب بهٓىاء ادس وتٍٓئة األرصفة البترولٓة ببىزرت و ادس. وعمِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫هستوى الد اسات سٓتواصؿ إىجاز الد اسات الهتعمقة بتطوٓر الهىطقة الموجستٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بجرجٓس والهىطقة الموجستٓة بجبؿ الوسط هع البحث عف هستثهرٓف خواص فْ‬ ‫الهجاؿ إلِ جاىب هواصمة الد اسات حوؿ تطوٓر حركة الحاوٓات بهٓىائْ بىزرت‬ ‫ر‬ ‫ي‬ ‫ٌا هف قبؿ الخواص ود اسة إحداث هخطط هدٓر‬ ‫ر‬ ‫وصفاقس واعطاء األولوٓة إلىجاز‬ ‫لتطوٓر هٓىاء الصخٓ ة لجعمً قطبا هٓىائٓا هف الجٓؿ الجدٓد هتخصص فْ حركة‬ ‫ر‬ ‫السوائب السائمة كالهحروقات والهواد الكٓهٓائٓة.‬ ‫‪93 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع فْ الهفاوضات حوؿ تحرٓر خدهات‬ ‫وفْ هجاؿ تدعٓـ الىقؿ الجوي، سٓتـ الشرو‬ ‫الىقؿ الجوي فْ إطار اتفاؽ شاهؿ هع اإلتحاد األوروبْ وتجدٓد الشٍادة الدولٓة‬ ‫لمسالهة الجوٓة وشٍادات الجودة لمعهمٓات األرضٓة والجوٓة لمخطوط التوىسٓة‬ ‫وتهدٓدٌا لهجاالت العهمٓات التجارٓة والصٓاىة والبٓئة. عمِ هستوى االستثهار سٓتـ‬ ‫تدعٓـ أسطوؿ شركة الخطوط التوىسٓة باقتىاء طائرتٓف هف ع‬ ‫ىو‬ ‫توسعة التغطٓة ال ادارٓة ىحو الهىطقة الجىوبٓة‬ ‫ر‬ ‫لهطار توىس قرطاج بكمفة‬ ‫‪94 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وٓىتظر تحقٓؽ ىسبة ىهو‬ ‫93‬ ‫بػ73‬ ‫023‪A‬‬ ‫إلِ جاىب‬ ‫ـ د واعادة تأٌٓؿ البىٓة التحتٓة‬ ‫ي.‬ ‫ـ د وترهٓـ واعادة البىٓة التحتٓة لهطار ج العاهر‬ ‫بر‬ ‫بػ5.3%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ 0.5% سىة‬ ‫2102‬ ‫باعتبار وضعٓة‬ ‫االقتصاد األوروبْ وت اهف االىتخابات التشرٓعٓة لسىة 3102. كها سٓتـ تحقٓؽ حجـ‬ ‫ز‬ ‫استثهار بػ 0061 ـ د (دوف اعتبار البىٓة األساسٓة لمطرقات ) هقابؿ 0371 ـ د هىتظ ة‬ ‫ر‬ ‫خالؿ سىة 2102.‬ ‫الػسياحة والػترفيو‬ ‫‪2 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪95 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫شٍد القطاع السٓاحْ اىتعاشة خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫بالىظر لها شٍدي الهىاخ السٓاسْ‬ ‫واألهىْ هف تحسف همحوظ وقد سجمت هؤش ات القطاع إلِ غآة 13 أوت 2102 زٓادة‬ ‫ر‬ ‫فْ عدد المٓالْ السٓاحٓة‬ ‫سىة‬ ‫1102‬ ‫ب ػ3.26 %‬ ‫هقارىة هع ت اجع بػ0.94% خالؿ ىفس الفت ة هف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وزٓادة فْ العائدات السٓاحٓة بـ4.14% هقارىة بت اجع بـ0.53% خاله ىفس‬ ‫ر‬ ‫الفت ة هف سىة 1102. كها خص القطاع السٓاحْ بالعدٓد هف اإلج اءات ال اهٓة إلِ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫دفعً بهواصمة العهؿ باإلج اءات الظرفٓة لهساىدة الهؤسسات السٓاحٓة التْ تضرر‬ ‫ر‬ ‫691‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫ىشاطٍا واق ار خارطة طرٓؽ لمفت ة 2102-3102.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪96 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تهٓزت سىة‬ ‫بظٍور عدة بوادر فْ هجاؿ االستثهار السٓاحْ بإقباؿ‬ ‫2102‬ ‫األجاىب وابداء غبتٍـ فْ إىجاز هشارٓع ى سٓاحٓة بعدة هىاطؽ بالبالد التوىسٓة‬ ‫كبر‬ ‫ر‬ ‫إلِ جاىب إقباؿ العدٓد هف الهستثهرٓف لالستثهار فْ هجاؿ السٓاحة البٓئٓة‬ ‫ٌات لمعائمة بالهىاطؽ الداخمٓة وتشهؿ بالخصوص الٓات‬ ‫و‬ ‫واإلستشفائٓة واقاهة هىتز‬ ‫القصرٓف وسمٓاىة وجىدوبة وباجة. غٓر أف العدٓد هف اإلشكالٓات تبقِ هطروحة‬ ‫وتعٓؽ االستثهار هف غٓاب التىسٓؽ بٓف هختمؼ األط اؼ الهعىٓة واشكالٓات عقارٓة‬ ‫ر‬ ‫هف إىجاز هشارٓع عمِ الهمؾ العهوهْ الغابْ وعمِ أ اضْ فالحٓة وبهىاطؽ غٓر‬ ‫ر‬ ‫هشهولة بأهثمة التٍٓئة العه اىٓة إلِ جاىب إشكالٓات تهوٓؿ ٌذي الهشارٓع وافتقار‬ ‫ر‬ ‫الهىاطؽ لهوافؽ البىٓة األساسٓة.‬ ‫‪97 1 III‬‬ ‫ -‬‫1)‬ ‫وارتكز العهؿ خالؿ سىة‬ ‫2102‬ ‫عمِ:‬ ‫هواصمة دعـ اإلشٍار والتروٓج حٓث رصدت اعتهادات بهٓ اىٓة الدولة بػ‬ ‫ز‬ ‫لكؿ هف هىتْ‬ ‫2102 و3102‬ ‫هقارىة هع اعتهادات‬ ‫بػ23‬ ‫همٓوف دٓىار لسىة‬ ‫0102‬ ‫إلِ تدخالت صىدوؽ تىهٓة القد ة التىافسٓة لمقطاع السٓاحْ الهقد ة بػ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫سىوٓا. وتهٓزت اإلىجا ات خالؿ السداسٓة األولِ هف سىة‬ ‫ز‬ ‫ج واستضافة‬ ‫وهعارض بالخار‬ ‫057‬ ‫رحالت إلِ جاىب إب اـ ش اكة هع‬ ‫ر ر‬ ‫صحفْ‬ ‫49‬ ‫و0021‬ ‫2102‬ ‫55‬ ‫همٓوف دٓىار‬ ‫01‬ ‫بالهشاركة فْ‬ ‫ههثمْ وكاالت أسفار‬ ‫همٓوف دٓىار‬ ‫901‬ ‫وشركة‬ ‫صالوف‬ ‫و021‬ ‫هتعٍدي‬ ‫4‬ ‫اتفاقٓات‬ ‫هف كبرٓات وكاالت األسفار إضافة إب اـ‬ ‫ر‬ ‫لدعـ الىقؿ الجوي هع شركة الخطوط التوىسٓة وشركة الخطوط الجدٓدة وشركة‬ ‫"‪Tunisair Express‬‬ ‫ٌذا إضافة‬ ‫‪Transavia‬‬ ‫". كها تـ إب اـ العدٓد هف اتفاقٓات تعاوف دولْ هع الهىظهة‬ ‫ر‬ ‫العالهٓة لمسٓاحة وهع روسٓا والهىظهة العربٓة لمسٓاحة وآطالٓا وتركٓا إضافة إلِ إب اـ‬ ‫ر‬ ‫اتفاقٓة هع الهؤسسة الفرىسٓة لمخب ة الدولٓة "‪ "FEI‬التابعة لوز ة الخارجٓة الفرىسٓة لالستفادة‬ ‫ار‬ ‫ر‬ ‫هف خب ات هؤسسة "‪ ."ATOUT France‬كها تـ فْ دعـ الىقؿ الجوي إب اـ أربع اتفاقٓات هع‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫كؿ هف شركة الخطوط التوىسٓة وشركة‬ ‫‪"Nouvel air‬‬ ‫وشركة‬ ‫"‪Transavia‬‬ ‫" وشركة‬ ‫‪Tunisair‬‬ ‫‪."Express‬‬ ‫2)‬ ‫كها تـ إق ار هواصمة العهؿ باالىتفاع باإلج اءات الظرفٓة ال اهٓة إلِ تخفٓؼ العبء الهالْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫لمهؤسسات والهحافظة عمِ هواطف الشغؿ بالقطاع السٓاحْ هف هؤسسات فىدقٓة ووكاالت‬ ‫أسفار وذلؾ بتكفؿ الدولة بىسبة‬ ‫05 %‬ ‫وٓهكف أف تصؿ إلِ‬ ‫791‬ ‫001%‬ ‫هف هساٌهة األع اؼ‬ ‫ر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫فْ الىظاـ ىْ لمضهاف االجتهاعْ بعىواف األجور الهدفوعة لمعهاؿ الذٓف ٓشهمٍـ إج اء‬ ‫ر‬ ‫التخفٓض فْ ساعات العهؿ أو اإلحالة عمِ البطالة الفىٓة وبالفارؽ بٓف ىسبة الفائض عف‬ ‫القروض وهعدؿ ىسبة السوؽ الىقدٓة وذلؾ فْ حدود ىقطتٓف بالىسبة لمقروض الهسىدة هف‬ ‫قبؿ هؤسسات القرض لفائدة األط اؼ الهعىٓة.بالىسبة لمهؤسسة التْ شٍدت ت اجع فْ رقـ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هعاهالتٍا بػ03% هقارىة هع سىة 0102.‬ ‫‪98 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تواصؿ العهؿ عمِ هزٓد تىوٓع الهىتوجات وتثهٓىٍا هف خالؿ تواصؿ أشغاؿ‬ ‫هشروعْ الهواىئ الترفٍٓٓة بقهرت وبىزرت والهىتجع السٓاحْ الدٓار القطرٓة بتوزر‬ ‫ع فْ إىجا ي خالؿ سىة‬ ‫ز‬ ‫الهتوقع الشرو‬ ‫2102‬ ‫ع السٓاحْ واإلستشفائْ بالهٓاي‬ ‫وهشرو‬ ‫ع الهحطة اإلستشفائٓة عٓف أقطر‬ ‫الهعدىٓة الساخىة بىْ هطٓر وتواصؿ إىجاز هشرو‬ ‫بقربص والهحطة اإلستشفائٓة بحهاـ اإلىؼ والحهاهات اإلستشفائٓة بهىاطؽ سٓدي‬ ‫بولعابة بالقصرٓف وبالهطوٓة بقابس وحهاـ الب از بالكاؼ.‬ ‫ز‬ ‫‪99 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ هستوى الىٍوض بالسٓاحة اإلستشفائٓة بالهٓاي الهعدىٓة، ارتكزت اإلىجا ات‬ ‫ز‬ ‫عمِ هتابعة إىجاز الد اسات والهشارٓع باإلضافة إلِ التعرٓؼ بالفرص الهتاحة‬ ‫ر‬ ‫بالقطاع والتروٓج. وبالىسبة لمد اسات فٍْ شهمت استكهاؿ الد اسة الهتعمقة بالهخطط‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ي لأل اضْ الهخصصة إلىجاز هشارٓع الهٓاي الهعىٓة والتْ تٍدؼ إلِ ضبط‬ ‫ر‬ ‫الهدٓر‬ ‫ي حوؿ الهىابع وهىاطؽ حهآة ٌذي الهىابع وهىاطؽ تىهٓتٍا‬ ‫وتحدٓد الهخزوف العقار‬ ‫واىجاز الد اسة الهتعمقة بتأٌٓؿ حهاـ العرٓاف هف الٓة بف عروس. كها تـ إىجاز‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫أشغاؿ بىاء هىشآت قطؼ وتجهٓع الهٓاي الحا ة بحهاـ الصالحٓف ببىْ هطٓر هف‬ ‫ر‬ ‫الٓة جىدوبة وبهىبع حهاـ سٓالة هف الٓة باجة.‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫‪111 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ج والخدهات، ٓتواصؿ تٍٓئة هعٍد الد اسات العمٓا السٓاحٓة‬ ‫ر‬ ‫عمِ هستوى جودة الهىتو‬ ‫بسٓدي الظرٓؼ وتجٍٓز ه اكز التكوٓف السٓاحْ إلِ جاىب هواصمة برىاهج تأٌٓؿ‬ ‫ر‬ ‫الهؤسسات الفىدقٓة حٓث تىـ إلِ غآة أوت‬ ‫لهؤسسات فىدفٓة بطاقة إٓواء تىاٌز‬ ‫واق ار إسىاد هىح بػ‬ ‫ر‬ ‫‪111 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫41‬ ‫35‬ ‫2102‬ ‫الهصادقة عمِ‬ ‫901‬ ‫هخطط تأٌٓؿ‬ ‫ألؼ سرٓر وباستثها ات بػ4.324 همٓوف دٓىار‬ ‫ر‬ ‫همٓوف دٓىار.‬ ‫وفْ هجاؿ تجٍٓز الهىاطؽ السٓاحٓة بالبىٓة األساسٓة، تهٓزت اإلىجا ات سىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫بإىجاز د اسات التٍٓئة لمهىطقة السٓاحٓة فج األطالؿ بعٓف د اٌـ وتحٓٓف الد اسة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الهتعمقة بالهىطقة السٓاحٓة بالغضابىة والد اسة بتٍٓئة الهىطقة السٓاحٓة بسبٓطمة‬ ‫ر‬ ‫891‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫بالطرقات. وعمِ هستوى أشغاؿ البىٓة األساسٓة، تتهٓز اإلىجا ات بتجٍٓز الهىاطؽ‬ ‫ز‬ ‫السٓاحٓة طبرقة بالطرقات والهٍدٓة بالطرقات والتىوٓر العهوهْ وتٍٓئة الوادي الكبٓر‬ ‫ى واد بٓاض‬ ‫بالهىطقة السٓاحٓة ببىزرت وتصرٓؼ هٓاي األهطار واستبداؿ هجر‬ ‫بتطاوٓف إلِ جاىب ربط ىزؿ والهركب اإلستشفائْ عٓف أقطر بشبكة التطٍٓر.‬ ‫‪112 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫بتكثٓؼ هجاالت التعاوف الدولْ عمِ غ ار التعاوف هع الوكالة‬ ‫ر‬ ‫ع لتروٓج السٓاحة الصح اوٓة‬ ‫ر‬ ‫الٓاباىٓة لمتعاوف الدولْ (‪ )JICA‬ال اهٓة إلِ إىجاز هشرو‬ ‫ر‬ ‫ب الٓات الجىوب والتعاوف هع البىؾ الدولْ فْ إطار ٌبة وذلؾ بٍدؼ تٍبئة وتجٍٓز‬ ‫و‬ ‫ثالث حدائؽ وطىٓة بالوسط وبالجىوب الغربْ التوىسْ (بوٌدهة ب الٓتْ قفصة‬ ‫و‬ ‫وسٓجٓب وزٓد والجبٓؿ ب الٓة قبمْ ودغوهس ب الٓة توزر)، إلِ جاىب تهوٓؿ هشارٓع‬ ‫و‬ ‫و‬ ‫لمسكاف الهحمٓٓف فْ هحاالت الفالحة الحٓواىٓة والسٓاحٓة والصىاعات التقمٓدٓة وذلؾ‬ ‫بتشرٓؾ الٍٓاكؿ العهوهٓة الجٍوٓة والسكاف الهحمٓٓف والىسٓج الجهعٓاتْ والهىظهات‬ ‫غٓر الحكوهٓة وههثمْ الهٍف.‬ ‫‪113 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ إثر أحداث‬ ‫41‬ ‫جاىفْ 1102، قاهت وز ة السٓاحة به اجعة هكتب الد اسات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ار‬ ‫الذي أىجز الد اسة اإلست اتٓجٓة حوؿ وضع إست اتٓجٓة هىدهجة وهتكاهمة لتحقٓؽ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫تىهٓة هستدٓهة لمقطاع السٓاحْ فْ أفؽ‬ ‫6102‬ ‫لتقدٓـ برىاهج عهمْ عمِ الهدى‬ ‫القصٓر والهتوسط هع ه اجعة األولوٓات. وتبعا لذلؾ تـ وضع خارطة طرٓؽ لفت ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫2102-3102‬ ‫ترتكز عمِ ثالث هحاور تـ تحدٓدٌا حسب األولوٓات بدآة هف‬ ‫"إج اءات ذات هكاسب سرٓعة" واج اءات ظرفٓة لسىة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بالخصوص فْ:‬ ‫‪‬‬ ‫إج اءات ذات هكاسب سرٓعة تىجز خالؿ سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫2102‬ ‫واج اءات ٌٓكمٓة هتهثمة‬ ‫ر‬ ‫تحهؿ أبعاد رهزٓة وبار ة لخمؽ‬ ‫ز‬ ‫دٓىاهٓكٓة جدٓدة وحشد الهتداخمٓف وذلؾ بوضع بوابة األىترىت لمسٓاحة التوىسٓة بعدة لغات‬ ‫ستة عمِ األقؿ وضهاف تهوقعٍا الجٓد عمِ الشبكة وهحركات البحث إلِ جاىب تىفٓذ‬ ‫برىاهج تروٓجْ خاص بأربعة هواقع ثقافٓة وطبٓعٓة وتأٌٓمٍا والهصادقة عمِ الىصوص‬ ‫القاىوىٓة الهتعمقة بهؤسسات اإلٓواء الىاشطة فْ هجاؿ السٓاحة البدٓمة. كها تتضهف‬ ‫إج اءات ترهْ إلِ تحسٓف الهحٓط السٓاحْ وهف جهالٓتً بتىظٓـ حهالت ىظافة بالهواقع‬ ‫ر‬ ‫السٓاحٓة واعادة تٍذٓب حٓث تـ رصد‬ ‫001‬ ‫ىقطة سوداء إلِ جاىب العهؿ عمِ تحسٓف‬ ‫عالهات اإلرشاد السٓاحْ بإحداث لجىة لتحدٓد أفضؿ التجارب وتركٓز عالهات اإلرشاد‬ ‫991‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫بكؿ هسالؾ السٓاحٓة بالهدف العتٓقة والتروٓج لٍا إضافة إلِ االىخ اط فْ العالهة البٓئٓة‬ ‫ر‬ ‫ال آة الزرقاء لمشطوط باىتقاء عدد هف الشواطئ الىهوذجٓة والحث عمِ اىخ اط أصحاب‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الىزؿ بٍا.‬ ‫وفْ هجاؿ الىٍوض بالخدهات والهىتوجات السٓاحٓة، ستتـ ه اجعة هعآٓر تصىٓؼ الهطاعـ‬ ‫ر‬ ‫السٓاحٓة ىحو التشجٓع عمِ االبتكار والتجدٓد وتركٓز فضاءات استقباؿ جدٓدة بالهعابر‬ ‫الحدودٓة واعادة تٍٓئة الهعابر الهوجودة. كها سٓتـ فْ هجاؿ التروٓج وضع برىاهج اتصالْ‬ ‫ج واحداث خمٓة لمٓقضة عمِ الواب.‬ ‫خاص بالتوىسٓٓف الهقٓهٓف بالخار‬ ‫‪‬‬ ‫إج اءات ظرفٓة لفت ة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫2102-3102‬ ‫لهعالجة الوضع الحالْ لمسٓاحة التوىسٓة تٍدؼ إلِ‬ ‫استعادة صو ة توىس فْ األسواؽ السٓاحٓة وهساىدة الفاعمٓف عمِ الهستوى الداخمْ‬ ‫ر‬ ‫والخارجْ باالستخداـ األهثؿ لهٓ اىٓة التروٓج باألخذ بعٓف االعتبار خصوصٓة كؿ سوؽ‬ ‫ز‬ ‫واستخداـ أفضؿ قىوات االتصاؿ وتكثٓؼ التىسٓؽ هع شركات الىقؿ الجوي إلِ جاىب تعزٓز‬ ‫ج وتطوٓر الش اكات هع هىظهْ الرحالت وشركات الطٓ اف ووكاالت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التواجد التوىسْ بالخار‬ ‫األسفار.‬ ‫‪‬‬ ‫إج اءات ٌٓكمٓة لفت ة 2102-3102 ترتكز بالخصوص عمِ وضع هٓثاؽ الجودة وتىوٓع أهىاط‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫اإلٓواء السٓاحْ وهالئهة هىظوهة التكوٓف السٓاحْ هع الهتطمبات الجدٓدة لمقطاع واالرتقاء‬ ‫بجودتٍا إلِ جاىب إضفاء الىجاعة الهطموبة عمِ الهىظوهة التروٓجٓة باعتهاد هىٍج‬ ‫التسوٓؽ حسب البمد و ج والهىطقة وتىوٓع هصادر التهوٓؿ وتعصٓر واعداد د اسة حوؿ‬ ‫ر‬ ‫الهىتو‬ ‫إعادة ٌٓكمة الهؤسسات الهشرفة عمِ القطاع والٍٓكمة الهالٓة لمقطاع.‬ ‫‪114 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وتوازٓا هع تىفٓذ خارطة الطرٓؽ، سٓتواصؿ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تدعٓـ تىوٓع‬ ‫الهىتوجات السٓاحٓة والجودة والتكوٓف، وتجٍٓز الهىاطؽ السٓاحٓة بالبىٓة األساسٓة‬ ‫بتحٓٓف الد اسة الهتعمقة بتجٍٓز الهىطقة السٓاحٓة البقالطة بشبكة التطٍٓر وتزوٓد‬ ‫ر‬ ‫الهىطقة بالهاء الصالح لمش اب واىجاز أشغاؿ التىوٓر العهوهْ والتزوٓد بالغاز‬ ‫ر‬ ‫لمهىطقة السٓاحٓة جىاف الوسط بالهىستٓر وأشغاؿ التىوٓر العهوهْ واألرصفة‬ ‫بالهىطقة السٓاحٓة بقهرت.‬ ‫‪115 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ الىٍوض بالسٓاحة اإلستشفائٓة بالهٓاي الهعدىٓة،ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫اىجاز‬ ‫د اسة إست اتٓجٓة لتأٌٓؿ قطاع الهعالجة بهٓاي البحر ود اسة تأٌٓؿ حهاهات إشكؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫002‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫الهغمقة هف الٓة بىزرت وهواصمة دعـ اإلستثهار هف خالؿ الحرص عمِ توفٓر‬ ‫و‬ ‫األرضٓة الهالئهة لدفع واستحثاث ىسؽ تقدـ الهشارٓع واإلحاطة بالهستثهرٓف فْ‬ ‫هختمؼ ه احؿ إىجاز هشارٓعٍـ إلِ جاىب تعزٓز التواجد فْ هختمؼ التظاٌ ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ج اإلستشفائْ واستقطاب‬ ‫العالهٓة والهحمٓة ذات الصمة إلب از الهٓ ات التفاضمٓة لمهىتو‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫أكبر عدد ههكف هف الحرفاء والهستثهرٓف.‬ ‫‪116 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫عمِ الهستوى الكهْ تعتهد األٌداؼ، عمِ تحقٓؽ ىسبة ىهو بػ‬ ‫هقارىة هع 0.8% سىة‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫وٓفسر التقمص فْ ىسبة الىهو بضبابٓة الوضع بالبالد‬ ‫التْ ستشٍد هجددا االىتخابات وها ستسف ي عمِ الهشٍد السٓاسْ واىجاز‬ ‫ر‬ ‫حجـ استثهار‬ ‫بػ004‬ ‫ـ د خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫هقابؿ‬ ‫083‬ ‫ـ د لسىة 2102.‬ ‫تكنولوجيا المعمومات واالتصاؿ‬ ‫‪3 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪117 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫5.4%‬ ‫سىة‬ ‫3102‬ ‫ساٌـ التطور العهٓؽ الذي شٍدي قطاع تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ خالؿ‬ ‫السىوات الهاضٓة فْ تغٓٓر البىٓة االجتهاعٓة والسٓاسٓة لمعدٓد هف البمداف، هها فتح‬ ‫آفاؽ جدٓدة لههارسة حقوؽ اإلىساف األساسٓة بها فْ ذلؾ حؽ الهعرفة واالتصاؿ.‬ ‫‪118 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وهع تىاهْ استعهاالت تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ فْ هختمؼ الهجاالت، أصبح‬ ‫لٍذي التكىولوجٓا دور هحورٓا فْ تحدٓد القد ة عمِ الهىافسة االقتصادٓة هف خالؿ‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫دفع التجدٓد واالبتكار هها ٓؤثر بشكؿ همهوس عمِ جمب االستثها ات األجىبٓة وبعث‬ ‫ر‬ ‫الهشارٓع وبالتالْ عمِ إحداث هواطف شغؿ.‬ ‫‪119 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها أف التطبٓقات التكىولوجٓة الهتطو ة وفرت فرصا لتقمٓص الفجوة االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫والتىهوٓة هف خالؿ تفعٓؿ االست اتٓجٓات وألٓات التشرٓعٓة والتىظٓهٓة هف أجؿ بىاء‬ ‫ر‬ ‫اقتصاد رقهْ ٓعتهد عمِ الهعرفة وتوظٓؼ البحث لتحقٓؽ أٌداؼ التىهٓة.‬ ‫‪111 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ففْ هجاؿ تطوٓر اإلطار التشرٓعْ والترتٓبْ وسعٓا إلِ هزٓد هالئهتً لمتطو ات‬ ‫ر‬ ‫عة، تـ خالؿ سىة‬ ‫التكىولوجٓة الهتسار‬ ‫2102‬ ‫إصدار العدٓد هف الىصوص القاىوىٓة‬ ‫هف ٌا :‬ ‫أبرز‬ ‫‪‬‬ ‫األهر عدد‬ ‫8991‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫ال خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫11‬ ‫سبتهبر‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ به اجعة الٍٓكؿ‬ ‫ر‬ ‫التىظٓهْ وتحٓٓف اإلطار الترتٓبْ لوز ة تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ وتطوٓر هشه التٍا‬ ‫و‬ ‫ار‬ ‫ٌا فْ وضع إست اتٓجٓات القطاع وهتابعة تىفٓذٌا.‬ ‫ر‬ ‫بها ٓتالئـ ودور‬ ‫102‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫األهر عدد‬ ‫0002‬ ‫لسىة‬ ‫2102‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫81‬ ‫سبتهبر‬ ‫الهتعمؽ بضبط شروط توفٓر خدهة‬ ‫2102‬ ‫الٍاتؼ عبر بروتوكوؿ األىترىات لهزٓد التشجٓع عمِ تىوٓع العروض التجارٓة الهتعمقة بٍا‬ ‫بها ٓتالءـ واىتظا ات الهستعهمٓف.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫األهر عدد‬ ‫لسىة‬ ‫1632‬ ‫2102‬ ‫ال خ فْ 5 أكتوبر‬ ‫هؤر‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ بضبط خدهات‬ ‫االتصاالت الخاضعة لك اس شروط قصد هزٓد تحرٓر قطاع االتصاالت بها ٓتىاسب هع‬ ‫ر‬ ‫قواعد الهىافسة.‬ ‫‪‬‬ ‫ق ار وزٓر تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ ال خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫ر‬ ‫2‬ ‫جوٓمٓة‬ ‫2102‬ ‫الهتعمؽ بضبط هعموـ‬ ‫إسىاد الترددات ال ادٓوٓة وذلؾ قصد تحٓٓف هعالٓـ إسىاد الترددات ال ادٓوٓة وهواكبة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الحاجٓات الهت آدة.‬ ‫ز‬ ‫‪‬‬ ‫ق ار وزٓر تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ ال خ فْ‬ ‫هؤر‬ ‫ر‬ ‫42‬ ‫جوٓمٓة‬ ‫2102‬ ‫والهتعمؽ بالهصادقة‬ ‫عمِ الهخطط الوطىْ لمترقٓـ والعىوىة بخصوص خدهات االتصاالت الٍاتفٓة وخدهات‬ ‫األىترىات وخدهات الشبكات الذكٓة والخدهات ذات القٓهة الهضافة لالتصاالت.‬ ‫‪111 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع قاىوف ٓتعمؽ بتىقٓح بعض فصوؿ هجمة االتصاالت‬ ‫ٌذا باإلضافة إلِ إعداد هشرو‬ ‫الذي تهت هىاقشتً هف قبؿ المجاف الهختصة بالهجمس الوطىْ التأسٓسْ، وذلؾ فْ‬ ‫اىتظار الهصادقة عمًٓ فْ إطار جمسة عاهة.‬ ‫‪112 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها فٓها ٓتعمؽ بهجاؿ االتصاالت، فقد تهٓزت سىة‬ ‫2102‬ ‫بإسىاد رخصة ثالثة إلقاهة‬ ‫واستغالؿ شبكات االتصاالت القا ة والجوالة هف الجٓؿ الثالث هها ساٌـ فْ تدعٓـ‬ ‫ر‬ ‫التغطٓة بخدهات الٍاتؼ الجواؿ هف الجٓؿ الثالث. كها تواصمت توسعة هجاؿ‬ ‫التغطٓة لتشهؿ كافة ه اكز ال الٓات.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫‪113 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ األىترىات، تهت توسعة تغطٓة خدهات األىترىات ذات السعة العالٓة‬ ‫بتركٓز‬ ‫71‬ ‫هوقعا جدٓدا بكؿ هف الٓات هدىٓف وسٓدي بوزٓد والقصرٓف وجىدوبة‬ ‫و‬ ‫والكاؼ وسمٓاىة وقفصة والقٓرواف وبىزرت لٓبمغ العدد الجهمْ لمهىاطؽ الداخمٓة‬ ‫الهرتبطة بشبكة األىترىات ذات السعة العالٓة 53 هوقعا. ٌذا باإلضافة إلِ الترفٓع‬ ‫فْ سعة الربط الدولٓة بشبكة األىترىات بػ‬ ‫هع هوفِ سىة‬ ‫‪114 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫2102‬ ‫01‬ ‫جٓغابٓت لتبمغ‬ ‫07‬ ‫جٓغابٓت فْ الثاىٓة‬ ‫وهضاعفة سعة الربط لكافة هشتركْ الػ ‪.ADSL‬‬ ‫وفْ إطار ترشٓد استغالؿ شبكات األلٓاؼ البصرٓة، تـ تهكٓف بعض الٍٓاكؿ‬ ‫ّ‬ ‫العهوهٓة التْ تهتمؾ شبكات األلٓاؼ البصرٓة خاصة بٍا عمِ غ ار شركة الكٍرباء‬ ‫ر‬ ‫202‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫والغاز وشركة السكؾ الحدٓدٓة التوىسٓة وشركة توىس لمطرقات السٓا ة هف تسوٓغ ها‬ ‫ر‬ ‫لدٍٓا هف فائض السعة لهشغمْ الشبكات العهوهٓة لالتصاالت.‬ ‫‪115 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع التمف ة الرقهٓة األرضٓة فقد تـ اقتىاء وحدات بث رقهٓة‬ ‫ز‬ ‫أها فْ ها ٓتعمؽ بهشرو‬ ‫أرضٓة لبعض الهىاطؽ الداخمٓة بٍدؼ توسٓع شبكة البث الرقهْ األرضْ لتصؿ‬ ‫التغطٓة إلِ‬ ‫‪116 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫59%‬ ‫هف السكاف هع هوفِ سىة 2102.‬ ‫ع فْ تركٓز هىظوهة التصرؼ فْ الوثائؽ‬ ‫وبخصوص تعصٓر اإلدا ة تـ الشرو‬ ‫ر ّ‬ ‫االلكتروىٓة » ‪ .« GED‬كها اىطمقت أشغاؿ تأٌٓؿ هىظوهة هدىٓة 2 وهىظوهات‬ ‫ي الهشترؾ لإلعالهٓة باإلدا ة واعادة تطوٓر هىظوهة إىصاؼ. كها تـ‬ ‫ر‬ ‫الهخطط الهدٓر‬ ‫ّ‬ ‫ع فْ إعداد هىظوهة لهتابعة الهشارٓع اإلىهائٓة واالقتصادٓة لمدولة.‬ ‫الشرو‬ ‫‪117 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫‪118 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار تدعٓـ حهآة الفضاء السٓبرىْ الوطىْ، تـ تحسٓف هىظوهة "ساٌر"، لهزٓد‬ ‫ّ‬ ‫تأهٓف الهىظوهات الهعموهاتٓة هف الٍجهات وهحا الت االخت اؽ لمفضاء السٓبرىْ.‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫أها عمِ هستوى تعزٓز الشبكة البرٓدٓة، تـ استكهاؿ بىاء هركبْ برٓد بكؿ هف بىزرت‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وسمٓاىة وتٍٓئة ق ابة 06 هكتب برٓد وتأٌٓمٍا خاصة هىٍا الهتضر ة خالؿ إحداث‬ ‫ّر‬ ‫ر‬ ‫الثو ة التْ شٍدتٍا البالد خالؿ سىة 1102.‬ ‫ر‬ ‫‪119 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ع فْ تسوٓؽ خدهة جدٓدة لمدفع عبر‬ ‫وبخصوص تطوٓر الىشاط البرٓدي، تـ الشرو‬ ‫ّ‬ ‫الٍاتؼ الجواؿ "‪ "mobiflouss‬لفائدة هشتركْ شبكة توىٓزٓاىا، تهكف حرفائٍا هف‬ ‫تأهٓف عهمٓات الشحف اإللكتروىْ لخطوط الٍاتؼ الجواؿ هسبقة الدفع وكذلؾ القٓاـ‬ ‫بعدٓد الخدهات الهالٓة اإللكتروىٓة عمِ غ ار خالص فواتٓر الهاء والكٍرباء والٍاتؼ‬ ‫ر‬ ‫بواسطة الٍاتؼ الجواؿ.‬ ‫‪121 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وهف ىاحٓة ى، تـ إصدار بطاقة‬ ‫أخر ّ‬ ‫الدفع ٓتـ شحىٍا بالدٓىار التوىسْ وتهكف هستعهمٍٓا هف سحب األهواؿ بالعهمة ج‬ ‫خار‬ ‫"‪"Bon Voyage‬‬ ‫وٌْ بطاقة دولٓة‬ ‫‪VISA‬‬ ‫هسبقة‬ ‫ع البىكٓة وحجز اإلقاهة‬ ‫عات ألٓة لألو اؽ الهالٓة أو لدى الفرو‬ ‫ر‬ ‫الوطف هف الهوز‬ ‫ج الوطف عبر األىترىات وكذلؾ تسدٓد قٓهة الهشترٓات عبر أالت‬ ‫بالفىدؽ خار‬ ‫الطرفٓة لدى التجار الهىخرطٓف فْ شبكة ‪.VISA‬‬ ‫‪121 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار تدعٓـ تهوقع توىس كقطب إقمٓهْ فْ هجاؿ اإلسىاد الخارجْ واستقطاب‬ ‫ع فْ تىفٓذ برىاهج التكوٓف‬ ‫اإلستثهار األجىبْ فْ الهجاالت الواعدة، تـ الشرو‬ ‫ّ‬ ‫ع بالحصوؿ عمِ شٍادة الهصادقة عمِ الكفاءات فْ هجاؿ تكىولوجٓات‬ ‫الهشفو‬ ‫االتصاؿ هف خالؿ تىظٓـ دو ات تكوٓىٓة لفائدة أكثر هف‬ ‫ر‬ ‫302‬ ‫021‬ ‫هىتفعا.‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪122 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫وفْ إطار هتابعة تىفٓذ التوصٓات الهىبثقة عف القهة العالهٓة لهجتهع الهعموهات، تـ‬ ‫تىظٓـ الهىتدى السادس لتكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ لمجهٓع بتوىس والذي تىاوؿ‬ ‫ثالثة هواضٓع أساسٓة :‬ ‫‪‬‬ ‫االقتصاد الرقهْ وخمؽ الثروات وفرص التشغٓؿ،‬ ‫‪‬‬ ‫الثقافة الرقهٓة وهجتهع الهعموهات والهعرفة،‬ ‫‪‬‬ ‫الهكتسبات التْ تحققت فْ بىاء هجتهع الهعموهات والهعرفة وهسار تحقٓؽ أٌداؼ القهة‬ ‫العالهٓة لهجتهع الهعموهات لمفت ة 3102 – 5102.‬ ‫ر‬ ‫‪123 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها تـ بهىاسبة ٌذي التظاٌ ة اإلعالف عف إطالؽ هىتدى شهاؿ إفرٓقٓا لحوكهة‬ ‫ر‬ ‫ٌا‬ ‫األىترىات عمِ ار الهىتدٓات التْ تـ إىشاؤٌا عمِ الهستوى العربْ واإلفرٓقْ وآخر‬ ‫غر‬ ‫الهىتدى الوطىْ التوىسْ الذي تأسس ٓوـ‬ ‫4‬ ‫سبتهبر 2102، كفضاء لمحوار والتفاعؿ‬ ‫هتعدد األط اؼ فْ هجاؿ األىترىات فْ بمداف الهىطقة لمهساٌهة فْ هزٓد الىٍوض‬ ‫ر‬ ‫بالتىهٓة الهستدٓهة واألهف واالستق ار وفْ تطوٓر شبكة األىترىات.‬ ‫ر‬ ‫‪124 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وهف الهىتظر أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هواصمة تىفٓذ برىاهج العهؿ الهستقبمْ لقطاع‬ ‫تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ وذلؾ بوضع خطة طهوحة تأخذ بعٓف االعتبار‬ ‫هختمؼ الجواىب التكىولوجٓة والتجارٓة والتىظٓهٓة لتطوٓر الهجاالت ذات العالقة‬ ‫بالسعة العالٓة لألىترىات فْ إطار ش اكة فعمٓة هع هختمؼ األط اؼ الهتدخمة فْ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ٌذا الهجاؿ الحٓوي الستغالؿ كافة الفرص الهتاحة وذلؾ عبر اتخاذ اإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫التالٓة :‬ ‫‪‬‬ ‫تدعٓـ البىٓة التحتٓة االتصالٓة هف خالؿ العهؿ عمِ :‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫هواصػػمة تطػػوٓر شػػبكة االتصػػاالت القػػا ة عبػػر تركٓػػز هحػ ّالت ٌاتفٓػػة هػػف الجٓػػؿ‬ ‫ػو‬ ‫ر‬ ‫الجدٓد بها ٓسهح بتوفٓر السعة العالٓة جدا،‬ ‫ّ‬ ‫توسعة التغطٓة لمٍاتؼ الجواؿ هف الجٓػؿ الثالػث لتشػهؿ كافػة هركػز الهعتهػدٓات‬ ‫ا‬ ‫والهىػ ػػاطؽ أٌمػ ػػة هػ ػػع تػ ػػدعٓـ التغطٓػ ػػة بالهػ ػػدف وتقوٓػ ػػة التغطٓػ ػػة داخػ ػػؿ الهبػ ػػاىْ‬ ‫والهساكف،‬ ‫‪‬‬ ‫وضػػع شػػبكات الهحػ الت الهرتبطػػة باأللٓػػاؼ البصػرٓة حٓػػز الخدهػػة لىقػػؿ الحركػػة‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫402‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الهكثفػػة لالىترىػػات‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫"‪Ethernet‬‬ ‫‪ "métro‬عمػػِ هسػػتوى كافػػة الهػػدف بهػػا ٓسػػهح بػربط‬ ‫ى والهىاطؽ الصىاعٓة والهركبات الجاهعٓػة بالسػعة‬ ‫الهؤسسات الهتوسطة والصغر‬ ‫العالٓة جدا،‬ ‫ّ‬ ‫‪‬‬ ‫اعتهػ ػػاد شػ ػػبكة األلٓػ ػػاؼ البص ػ ػرٓة كهرفػ ػػؽ ضػ ػ ي عمػ ػػِ غ ػ ػ ار شػ ػػبكات الهػ ػػاء‬ ‫ر‬ ‫ػرور‬ ‫والكٍربػػاء ٓتعػػٓف تػػوفٓ ي ضػػهف أهثمػػة التٍٓئػػة العه اىٓػػة، وذلػػؾ فػػْ إطػػار ه اجعػػة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫هجمة التٍٓئة العه اىٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫تركٓػػز شػػبكة ىهوذجٓػػة هػػف الجٓػػؿ الربػػع بػػبعض الهىػػاطؽ الداخمٓػػة ذات األولوٓػػة‬ ‫ا‬ ‫فْ هجاؿ التىهٓة بها ٓضهف توفٓر خدهة السعة العالٓة بتمؾ الجٍات.‬ ‫‪‬‬ ‫الرفع هف سعة الربط الدولٓػة بشػبكة األىترىػات ب ػ‬ ‫02‬ ‫جٓغابٓػت لتبمػغ‬ ‫08‬ ‫جٓغابٓػت‬ ‫فْ الثاىٓة،‬ ‫‪‬‬ ‫ي بهىاطؽ الظؿ هػف خػالؿ هواصػمة توسػٓع شػبكة التمفػ ة‬ ‫ز‬ ‫تأهٓف تغطٓة البث التمفز‬ ‫الرقهٓة األرضٓة لتبمغ ىسبة التغطٓة 79% هع هوفِ سىة 3102.‬ ‫‪‬‬ ‫تطوٓر الخدهات والهحتوٓات الرقهٓة هف خالؿ توفٓر فضاءات رقهٓة لدعـ استعهاؿ‬ ‫البرهجٓات الح ة بتوىس عمِ غ ار السوؽ اإلفت اضٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫)‪(e-marketplace‬‬ ‫الخاصة بالهؤسسات‬ ‫التوىسٓة الىاشطة فْ هجاؿ البرهجٓات الح ة هع الحرص عمِ توسٓع ىطاؽ استفادة الٍٓاكؿ‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓة هف التطبٓقات اإللكتروىٓة عمِ غ ار تطبٓقة التصرؼ اإللكتروىْ فْ اله اسالت‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫‪.GEC‬‬ ‫‪‬‬ ‫هزٓد تطوٓر أسالٓب العهؿ باإلدا ة هف خالؿ وضع برىاهج لتكوٓف أعواف الدولة فْ هجاؿ‬ ‫ر‬ ‫البرهجٓات الهكتبٓة الح ة «‪ »libre-office‬وتطوٓر هىصة لمحصوؿ عمِ شٍادة التأٌٓؿ فْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫استخداـ تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ وهىصة ح ة لمتكوٓف عف بعد‬ ‫ر‬ ‫(‪.)E-learning‬‬ ‫‪‬‬ ‫تدعٓـ السالهة الهعموهاتٓة هف خالؿ :‬ ‫‪‬‬ ‫إحداث هركز لضهاف سالهة األىظهة الهعموهاتٓة الوطىٓة هف هحا الت االخت اؽ‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫‪(Centre‬‬ ‫التْ تٍدد الفضاء السٓبرىْ الوطىْ،‬ ‫ّ‬ ‫ع الهركز االحتٓاطْ لألىظهػة الهعموهاتٓػة‬ ‫استكهاؿ القسط الثاىْ لهشرو‬ ‫)‪.de back up‬‬ ‫502‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪‬‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫دعـ الىفاذ إلِ الخدهات البرٓدٓة وتحسٓف جودتٍا:‬ ‫‪‬‬ ‫إحػػداث‬ ‫5‬ ‫هكاتػػب برٓػػد بهواقػػع ذات كثافػػة سػػكاىٓة وحركػػة تجارٓػػة هتىاهٓػػة وتٍٓئػػة‬ ‫وتأٌٓؿ ق ابة‬ ‫ر‬ ‫001‬ ‫هكتب برٓد،‬ ‫‪‬‬ ‫توسعة قاعدة البرٓد الالهادي لالستجابة لحاجٓات الهؤسسات االقتصادٓة،‬ ‫‪‬‬ ‫تعه ػػٓـ اإلعالهٓ ػػة عم ػػِ كاف ػػة هكوى ػػات الش ػػبكة البرٓدٓ ػػة وت ػػدعٓـ ش ػػبكة الىق ػػدٓات‬ ‫بتركٓز 04 ع آلْ لألو اؽ الهػالٓة‬ ‫ر‬ ‫هوز‬ ‫و002‬ ‫آلة طرفٓػة لمخػالص اإللكتروىػْ‬ ‫‪TPE‬‬ ‫بهكاتب البرٓد.‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تطوٓر الخدهات عف بعد )‪.(Mail post, Mobil payment‬‬ ‫وضع هىصة لتوفٓر خدهات وهوارد لفائدة ه اكز العهؿ عف بعد وهحاضف الهؤسسات تعتهد‬ ‫ر‬ ‫‪ ECM‬و‪ERP‬‬ ‫‪‬‬ ‫هف الهجاؿ الحر.‬ ‫عمِ تكىولوجٓا الحوسبة السحابٓة وتوفٓر خدهات‬ ‫ّ‬ ‫هواصمة تىفٓذ برىاهج الهصادقة عمِ الكفاءات لتكوٓف إطا ات وطىٓة هختصة فْ هجاؿ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫تكىولوجٓا الهعموهات واالتّصاؿ وهؤٌمة وفقا لمهعآٓر العالهٓة لتعزٓز القد ة الوطىٓة عمِ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫استقطاب االستثها ات األجىبٓة.‬ ‫ر‬ ‫تطور هؤش ات تكىولوجٓا الهعموهات واالتصاؿ‬ ‫ر‬ ‫جواف‬ ‫تقدٓ ات‬ ‫ر‬ ‫توقعات‬ ‫2102‬ ‫2102‬ ‫3102‬ ‫331‬ ‫731‬ ‫21‬ ‫0102‬ ‫1102‬ ‫ىسبة الكثافة الٍاتفٓة الجهمٓة (%)‬ ‫711‬ ‫9.621‬ ‫9.821‬ ‫ىسبة كثافة الٍاتؼ القار (%)‬ ‫2.21‬ ‫3.11‬ ‫7.01‬ ‫11‬ ‫8.401‬ ‫6.511‬ ‫2.811‬ ‫221‬ ‫521‬ ‫9.3‬ ‫2.4‬ ‫2.4‬ ‫4.4‬ ‫5‬ ‫عدد الهشتركٓف بالسعة العالٓة (باأللؼ)‬ ‫475‬ ‫5.897‬ ‫2.369‬ ‫0001‬ ‫0501‬ ‫سعة الربط بالشبكة الدولٓة لألىترىات‬ ‫05‬ ‫06‬ ‫26‬ ‫07‬ ‫08‬ ‫ىسبة كثافة الٍاتؼ الجواؿ (%)‬ ‫عدد هستعهمْ األىترىات (بالهمٓوف)‬ ‫)‪(GB/S‬‬ ‫عدد الحواسٓب لكؿ 001 ساكف‬ ‫1.31‬ ‫9.41‬ ‫8.51‬ ‫71‬ ‫02‬ ‫عدد هواقع الواب (بااللؼ)‬ ‫8.11‬ ‫4.21‬ ‫7.21‬ ‫5.31‬ ‫51‬ ‫‪4 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪125 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ة‬ ‫التجار‬ ‫سٓتـ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ هزٓد تفعٓؿ السٓاسات والب اهج الهرصودة لمقطاع‬ ‫ر‬ ‫602‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫ى‬ ‫وضهاف تحسٓف هردودٓتً وتأثٓ ي عمِ القطاعات اإلىتاجٓة األخر‬ ‫ر‬ ‫‪126 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫عمِ هستوى التزوٓد سٓتـ العهؿ عمِ ضهاف تزوٓد البالد بهختمؼ الهىتجات هف‬ ‫خالؿ توفٓر التهوٓالت الالزهة لتغطٓة كمفة الخزف والعهؿ عمِ ه اجعة عدٓد‬ ‫ر‬ ‫األسعار والخدهات العاهة الهدعوهة إضافة إلِ السٍر عمِ التزوٓد العادي لمسوؽ.‬ ‫وسٓتـ فْ ٌذا اإلطار السٍر عمِ استعادة السٓر الٍادي لهسالؾ التوزٓع الهىظهة‬ ‫والحرص عمِ اىتظاهٓة السوؽ بهختمؼ الهىتجات األساسٓة خاصة الغذائٓة‬ ‫‪127 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫فْ هجاؿ الهىافسة سٓتـ التركٓز عمِ ه اجعة اإلطار القاىوىْ الهىظـ لمهىافسة‬ ‫ر‬ ‫خاصة فْ اتجاي تعزٓز صالحٓات هجمس الهىافسة وتطوٓر األحكاـ الهتعمقة‬ ‫بهجاالت االتفاقٓات العهودٓة وىظاـ اإلعفاء ودعـ عهؿ شفافٓة عهؿ سمط الهىافسة‬ ‫وهعالجة ظواٌر الهىافسة غٓر الهشروعة فْ السوؽ وتحفٓز هستوى الهىافسة فْ‬ ‫االقتصاد هف خالؿ حذؼ الهعوقات أهاـ الىفاذ لألىشطة وهزٓد التحرٓر‬ ‫‪128 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ هستوى تجا ة التوزٓع سٓتـ اعتهاد هزٓد الهروىة فْ التعاطْ هع طمبات‬ ‫ر‬ ‫الت اخٓص فْ هساحات تجارٓة ى وهزٓد التفتح عمِ ىظاـ االستغالؿ تحت‬ ‫كبر‬ ‫ر‬ ‫العالهة األصمٓة فْ القطاعات التْ توجد فٍٓا طمبات استثهار وهزٓد حذؼ‬ ‫اإلجرءات غٓر الضرورٓة وتقمٓص كمفة الهعاهالت عمِ الهؤسسات‬ ‫ا‬ ‫‪129 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ الجودة وحهآة الهستٍمؾ سٓتواصؿ دعـ البىٓة التحتٓة لمجودة وتطوٓر‬ ‫هقآٓس السالهة الوطىٓة هف خالؿ تعزٓز دور الٍٓاكؿ الهعىٓة بالهساىدة والهقاربة‬ ‫بهىح صالحٓات أكثر لمهعٍد الوطىْ لالستٍالؾ وتفعٓؿ دور الوكالة الوطىٓة‬ ‫لمهترولوجٓا وتكثٓؼ عهمٓات اله اقبة خاصة عمِ الهستوى الجٍوي وتىهٓة ىظاـ‬ ‫ر‬ ‫الرقابة الذاتٓة واإلىذار السرٓع صمب الهؤسسات الوطىٓة الهىتجة وكداؾ تعهٓـ ٌدي‬ ‫الىظـ فْ هستوى التوزٓع‬ ‫‪131 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ هستوى برىاهج تأٌٓؿ الخدهات سٓتـ العهؿ عمِ إعادة تصوٓبً بها ٓهكف هف‬ ‫تطوٓر القطاع وتوظٓؼ الٍبة الههىوحة فْ الغرض هف طرؼ االتحاد األوروبْ‬ ‫وسستتركز الجٍود فْ ٌدا الهجاؿ عمِ التقدـ فْ بتىفٓد هخطط تطوٓر التشرٓعات‬ ‫وهالءهتٍا هع هقتضٓات االىدهاج فْ الدو ة االقتصادٓة العالهٓة إضافة إلِ تطوٓر‬ ‫ر‬ ‫هىظوهة الهعموهات الخاصة بالقطاع فْ اتجاي تطوٓر هىظوهة الهعموهات الخاصة‬ ‫بالقطاع فْ اتجاي إرساء ىظـ هتطو ة لهتابعة وتقٓٓـ هساٌهة الخدهات فْ الىهو‬ ‫ر‬ ‫والتصدٓر واالستثهار والتشغٓؿ‬ ‫702‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪131 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫وسٓتـ تركٓز الجٍود عمِ الىٍوض بقطاع التجا ة االلكتروىٓة عمِ ضوء البرىاهج‬ ‫ر‬ ‫الذي تـ وضعً فْ سىة‬ ‫2102‬ ‫خاصة هف خالؿ التحسٓس بأٌهٓة بعث هشارٓع‬ ‫التجا ة االلكتروىٓة بٓف الهؤسسات هف خالؿ الحث عمِ خمؽ هىصات الكتروىٓة‬ ‫ر‬ ‫وأسواؽ الكتروىٓة توىسٓة بهواصفات واشعاع عالهْ باإلضافة إلِ وضع است اتٓجٓة‬ ‫ر‬ ‫لمىٍوض باالقتصاد الالهادي بالتشاور هع هختمؼ الٍٓاكؿ وهكوىات الهجتهع‬ ‫الهدىْ.‬ ‫‪5 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪132 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫الخدمات المالية‬ ‫ٓضطمع قطاع الخدهات الهالٓة بدور حٓوي فْ توفٓر هوارد التهوٓؿ وتقدٓـ الخدهات‬ ‫الهالٓة الهالئهة لدفع الحركة االقتصادٓة ودعـ هجٍود االستثهار وبعث الهؤسسات‬ ‫فضال عف تحسٓف هىاخ األعهاؿ ودعـ القد ة التىافسٓة لالقتصاد الوطىْ.‬ ‫ر‬ ‫‪133 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس تكثفت االصالحات فْ اتجاي تعصٓر القطاع الهالْ وتىظٓر‬ ‫ي التىظٓهْ والتشرٓعْ هع الهعآٓر الدولٓة والرقْ بجودة الخدهات الهالٓة الهسداة‬ ‫إطار‬ ‫وتحسٓف أداء هختمؼ الهؤسسات الهالٓة لهواكبة هتطمبات تطور الىشاط االقتصادي‬ ‫والتفتح الهت آد عمِ الساحة الدولٓة.‬ ‫ز‬ ‫‪134 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ولقد ساٌهت االصالحات الهالٓة وتحسٓف أداء الهؤسسات الهالٓة فْ دعـ القٓهة‬ ‫الهضافة لمقطاع الهالْ بعىواف سىة‬ ‫2102 حٍث‬ ‫تطورت بػىسبة‬ ‫5.3%‬ ‫باألسعار القا ة‬ ‫ر‬ ‫و7.8% باالسعار الجارٓة وٌو ىسؽ دوف الهستوى االعتٓادي لمسىوات الهاضٓة وذلؾ‬ ‫ىتٓجة تأثٓر ضغوط الظرؼ االقتصادي الدولْ الحالْ.‬ ‫‪135 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وستتكثؼ الجٍود خالؿ السىة القادهة هف أجؿ تدعٓـ هكاىة قطاع الخدهات الهالٓة‬ ‫باعتبار التقدـ الهرتقب فْ ىسؽ االصالحات بها ٓدعـ الهكاىة الواعدة لمقطاع وٓسٍـ‬ ‫فْ التحوؿ الىوعْ لمىسٓج االقتصادي الوطىْ القائـ عمِ تعزٓز حصة األىشطة ذات‬ ‫الهحتوى الهعرفْ والتكىولوجْ الرفٓع. كها سٓرتكز العهؿ خالؿ السىة القادهة عمِ‬ ‫تفعٓؿ الرقْ بالخدهات الهالٓة وتدعٓـ القد ات التقىٓة والهالٓة لمهؤسسات الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫الوطىٓة وذلؾ هف خالؿ تجسٓد اإلصالحات الهؤسساتٓة الهتعمقة بدعـ الرقابة عمِ‬ ‫هكوىات القطاع الهالْ وهواصمة تطوٓر ىظـ الرقابة والتدقٓؽ الداخمْ بالهؤسسات‬ ‫الهالٓة.‬ ‫802‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪136 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫وسٓتـ تحسٓف أداء الهؤسسات الهصرفٓة هف خالؿ تدعٓـ أسسٍا الهالٓة وتكرٓس‬ ‫احت اهٍا لمهعآٓر الدولٓة لمتصرؼ الحذر وذلؾ هف خالؿ دعـ هواردٌا الذاتٓة وهزٓد‬ ‫ر‬ ‫تخفٓض ىسبة الدٓوف الهصىفة وتحسٓف هستوى التغطٓة بتكوٓف االحتٓاطات‬ ‫الهطموبة.‬ ‫‪137 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالتو ي، ستتواصؿ الجٍود ال اهٓة الِ تحسٓف هساٌهة السوؽ الهالٓة فْ تهوٓؿ‬ ‫ر‬ ‫از‬ ‫االقتصاد بالعالقة هع تفعٓؿ دور السوؽ البدٓمة واستقطاب هؤسسات جدٓدة لالد اج‬ ‫ر‬ ‫بالبورصة فضال عف دعـ ىشاط هؤسسات االٓجار الهالْ وهؤسسات االستثهار ذات‬ ‫أس هاؿ تىهٓة وهؤسسات الوساطة الهالٓة بها ٓسٍـ فْ توفٓر خدهات هالٓة هتكاهمة‬ ‫ر‬ ‫وهتىاسقة تستجٓب ع حاجٓات االعواف االقتصادٓٓف.‬ ‫لتىو‬ ‫‪138 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها سٓتواصؿ تطوٓر ىشاط قطاع التأهٓف وتحسٓف ىتائج الهؤسسات العاهمة بالقطاع‬ ‫بفضؿ التطور الهرتقب لخدهات التأهٓف بها ٓعكس التقدـ االقتصادي واالجتهاعْ‬ ‫ّ‬ ‫الذي ٓوفّر آفاقا ٌاهة لتوسٓع التغطٓة التأهٓىٓة. وفْ ٌذا السٓاؽ ستتكثؼ الجٍود هف‬ ‫أجؿ هزٓد الىٍوض بأصىاؼ التأهٓف االختٓارٓة وهف ذلؾ العىآة بالتأهٓف الفالحْ‬ ‫وتأهٓف الصاد ات والتأهٓف عمِ الحٓاة وذلؾ وفقا لألولوٓات الهرسوهة لٍذي الهرحمة‬ ‫ر‬ ‫إلِ جاىب هزٓد تعصٓر شبكات التسوٓؽ بغرض تقدٓـ خدهات أفضؿ وهواكبة‬ ‫التطور الىوعْ لحاجٓات األعواف االقتصادٓٓف.‬ ‫‪139 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس تضهىت تقدٓ ات هىواؿ التىهٓة الهرسوـ لسىة‬ ‫ر‬ ‫تحسٓف أداء قطاع الخدهات الهالٓة لتتطور بىسبة‬ ‫ٓعادؿ قٓهة هضافة تساوي‬ ‫2.9082‬ ‫7.9%‬ ‫3102‬ ‫هواصمة‬ ‫باألسعار الجارٓة أي ها‬ ‫ـ د وبالتالْ ستبمغ حصة القطاع ها ٓعادؿ‬ ‫8.8%‬ ‫ع القٓهة الهضافة لقطاع الخدهات.‬ ‫هف هجهو‬ ‫‪6 v 1 III‬‬ ‫ - -‬‫‪141 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫الخدمات الصحية واالجتماعية والتربوية‬ ‫ستتواصؿ فْ سىة‬ ‫3102‬ ‫الهجٍودات ال اهٓة لمىٍوض بقطاع الخدهات السٓها هىٍا‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫الهتعمقة بالهجاؿ الصحْ والتربوي واالجتهاعْ بٍدؼ هالئهتٍا هع هتطمبات الجودة‬ ‫والىجاعة وأداء االقتصادي ىظر ٔفاؽ االستثهار والتصدٓر الواعدة.‬ ‫ا‬ ‫‪141 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ففْ الهجاؿ الصحْ، ستشٍد سىة 3102 هواصمة الجٍود لمحد هف التفاوت بٓف‬ ‫ّ‬ ‫الهىاطؽ والجٍات ولتكثٓؼ العرض فْ االختصاصات التْ تشكو ىقصا فْ ٌذا‬ ‫902‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫الهجاؿ.‬ ‫‪142 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستتواصؿ الجٍود لوضع هىظوهة وطىٓة لجودة الخدهات الصحٓة عمِ أساس‬ ‫ع فْ تركٓز الٍٓئة الوطىٓة لالعتهاد وتطوٓر هىظوهة تحفٓزٓة لمتكوٓف الهستهر‬ ‫الشرو‬ ‫بالتو ي هع إرساء آلٓات تقٓٓـ الههارسات الهٍىٓة وتطوٓر البروتوك الت العالجٓة‬ ‫و‬ ‫از‬ ‫واعتهاد التقٓٓـ الطبْ االقتصادي لمخدهات االستشفائٓة.‬ ‫‪143 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫ى سٓتـ العهؿ عمِ تعزٓز الهىظوهة التصدٓرٓة لمخدهات الصحٓة‬ ‫وهف جٍة أخر‬ ‫لتشهؿ هختمؼ الخدهات الصحٓة وخاصة هىٍا تمؾ الهتعمقة باالستشفاء بالهٓاي‬ ‫وبالسٓاحة الصحٓة واستقطاب عدد اكبر هف الحرفاء األجاىب فْ القطاعٓف العهوهْ‬ ‫والخاص. وقد وضع لٍذا الغرض برىاهج تروٓجْ فْ األإستشفاء بالهٓاي ٓعتهد أحدث‬ ‫تكىولوجٓات التسوٓؽ واإلتصاؿ ضهاىا الىتشار أوسع لمحهالت االشٍارٓة. كها‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫‪144 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫3102‬ ‫اىطالؽ الد اسة اإلست اتٓجٓة لتصدٓر الخدهات الصحٓة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫أها فٓها ٓتعمؽ بالخدهات فْ الهجاؿ التربوي فسٓرتكز العهؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ‬ ‫هزٓد اإلحاطة البٓداغوجٓة بهدرسْ الهؤسسات الخاصة فْ هجاالت التفقد واإلرشاد‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫والرسكمة والتكوٓف الِ جاىب حث الهؤسسات الخاصة عمِ اىتداب هدرسٓف بصفة‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّة ودعـ ش اكتٍا هع الهؤسسات العهوهٓة لمتربٓة فْ هجاؿ استغالؿ التجٍٓ ات‬ ‫ز‬ ‫ر‬ ‫قار‬ ‫والهعدات.وبالتو ي سٓتواصؿ تعهٓـ األقساـ التحضٓرٓة لفائدة كؿ األطفاؿ فْ سف‬ ‫از‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫خهس سىوات وذلؾ اعتبار إلِ أٌهٓة التربٓة قبؿ الهدرسٓة فْ الهسار التعمٓهْ‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫لمتالهٓذ، حٓث ٓىتظر أف تهكف اإلحداثات بالقطاع العهوهْ إلِ جاىب هباد ات‬ ‫ر‬ ‫الجهاعات الهحمٓة والجهعٓات والقطاع الخاص هف الرفع هف ىسبة التغطٓة بالسىة‬ ‫التحضٓرٓة بالهدارس االبتدائٓة العهوهٓة والهؤسسات الخاصة والكتاتٓب لتبمغ حوالْ‬ ‫58%‬ ‫‪145 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫فْ السىة الد اسٓة 2102-3102.‬ ‫ر‬ ‫وعمِ صعٓد آخر وحتِ ٓتسىِ تطوٓر قطاع التعمٓـ العالْ الخاص وتحدٓثً ودعـ‬ ‫الجودة صمبً بها ٓسهح لمهؤسسات الخاصة بهجابٍة الهىافسة داخمٓا وخارجٓا وتفادي‬ ‫تشتتٍا، سٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫تشجٓع القطاع الخاص عمِ االستثهار فْ قطاع‬ ‫االٓواء الجاهعْ هف خالؿ الهصادقة عمِ تهكٓف الهستثهرٓف الخواص هف هىح‬ ‫استثهار الىجاز هبٓتات جاهعٓة خاصة، كها سٓتواصؿ خالؿ ىفس السىة تفعٓؿ‬ ‫التشرٓع الهتعمؽ بالتعمٓـ العالْ الخاص والقاضْ بالترفٓع فْ أس هاؿ الهؤسسات‬ ‫ر‬ ‫الخاصة لمتعمٓـ العالْ الِ‬ ‫2‬ ‫ـ د سواء كاف حاهمو اسٍـ الشركة الباعثة هف ذوي‬ ‫012‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب األوؿ ; قطاعات اإلنتاج‬ ‫الجىسٓة التوىسٓة او كاف هف بٓىٍـ هساٌهوف اجاىب وتحجٓر احداث ع لمهؤسسة‬ ‫فرو‬ ‫الهرخص لٍا.‬ ‫‪146 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها فْ هٓداف التكوٓف الهٍىْ سٓتـ العهؿ خالؿ سىة‬ ‫ّ‬ ‫البٓداغوجٓة الهتوفّ ة بالهركز الوطىْ لتكوٓف الهكوىٓف وٌىدسة التكوٓف عمِ ذهة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الٍٓاكؿ الخاصة. كها سٓتـ إٓجاد حوافز لمشباف لإلقباؿ عمِ التكوٓف فْ القطاع‬ ‫3102‬ ‫فْ وضع هوارد الٍىدسة‬ ‫الخاص عف طرٓؽ إحداث آلٓة صؾ التكوٓف.وهف جٍة ى سٓتـ الرفع هف طاقة‬ ‫أخر‬ ‫ّ‬ ‫استٓعابً القطاع الخاص لمتكوٓف الهٍىْ ;تأٌٓؿ ه اك ي الحالٓة اعتبار لكوىً ٓهثّؿ‬ ‫ا‬ ‫رز‬ ‫إحدى هكوىات الهىظوهة الوطىٓة لمتكوٓف الهٍىْ وٓساٌـ فْ تقمٓص ضغط طمب‬ ‫ّ‬ ‫التكوٓف عمِ الجٍاز العهوهْ.‬ ‫‪147 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها فْ الهجاؿ االجتهاعْ وبٍدؼ الهحافظة عمِ الهسف فْ هحٓطً الطبٓعْ‬ ‫سٓتواصؿ العهؿ خالؿ الفت ة الهقبمة عمِ تفعٓؿ برىاهج االٓداع العائمْ لمهسىٓف‬ ‫ر‬ ‫فضال عف تشجٓع القطاع الخاص عمِ االستثهار فْ هجاؿ عآة الهسىٓف. واعتبار‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫لمهتغٓ ات التْ تشٍدٌا التركٓبة العهرٓة لمسكاف التْ اصبحت تسجؿ عدد هتىاـ هف‬ ‫ر‬ ‫كبار السف، سٓتواصؿ العهؿ فْ سىة‬ ‫3102‬ ‫عمِ تقرٓب الخدهات عائٓة والصحٓة‬ ‫الر‬ ‫هف الهسىٓف عبر هزٓد تغطٓة الهعتهدٓات ذات الكثافة السكاىٓة بخدهات الفرؽ‬ ‫الهتىقمة التْ ٓفوؽ عددٌا حالٓا‬ ‫‪148 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫63‬ ‫فرٓقا.‬ ‫وحرصا عمِ تقرٓب الخدهات هف عهٓقْ االعاقة سٓتـ تشجٓع الجهعٓات الىاشطة‬ ‫فْ الهجاؿ عمِ احداث فرؽ هتىقمة عآة الهعوقٓف بالبٓت وذلؾ بهعدؿ احداث‬ ‫لر‬ ‫3‬ ‫فرؽ سىوٓا تقدـ خدهات صحٓة واجتهاعٓة لعهٓقْ االعاقة بالبٓت.‬ ‫‪149 1 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ خصوص الطفولة الهبك ة ستتجً الجٍود ىحو الرفع هف هؤشر التغطٓة برٓاض‬ ‫ر‬ ‫األطفاؿ لٓبمغ‬ ‫23%‬ ‫سىة‬ ‫2102‬ ‫بالتعاوف هع األط اؼ الهتدخمة هف ٌٓاكؿ وزرٓة‬ ‫ا‬ ‫ر‬ ‫وجهعٓات. وسترتكز الخطة عمِ حث الباعثٓف الشباف والجهعٓات والبمدٓات عمِ‬ ‫بعث ٌذا الصىؼ هف الهؤسسات ال سٓها بالجٍات الداخمٓة التْ ال الت هؤش اتٍا‬ ‫ر‬ ‫ز‬ ‫دوف الهعدؿ الوطىْ بإصدار ك اس شروط جدٓد إلحداث رٓاض أطفاؿ هرفؽ بدلٓؿ‬ ‫ر‬ ‫اإلج اءات الخاص بهؤسسات الطفولة قصد تجهٓع هختمؼ القواىٓف واإلج اءات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الخاصة بفتح وهتابعة وغمؽ هؤسسات الطفولة، إلِ جاىب تحسٓف ىوعٓة الخدهات‬ ‫الهسداة بتطوٓر هضهوف التكوٓف وب اهج التأٌٓؿ إلدا ة روضة أطفاؿ واث اء برىاهج‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التكوٓف الهستهر لإلطا ات العاهمة فْ هؤسسات الطفولة الهبك ة بتىظٓـ دو ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫112‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫تكوٓىٓة فْ هجاالت عآة الىفسٓة لألطفاؿ، واإلشكاالت الخصوصٓة لألطفاؿ‬ ‫الر‬ ‫ع.‬ ‫واألىشطة الفىٓة، وادا ة الهشرو‬ ‫ر‬ ‫212‬
  • ‫‪ 2.III‬البػاب الثاني‬ ‫البنية األساسية‬ ‫‪1 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫تساٌـ البىٓة األساسٓة بقدر كبٓر فْ دعـ القد ة التىافسٓة لمهؤسسة االقتصادٓة‬ ‫ر‬ ‫ى وجمب الهستثهرٓف‬ ‫وتعتبر هف أٌـ العىاصر الهحددة الىتصاب الهشارٓع الكبر‬ ‫عالوة عمِ ٌا الفعاؿ فْ خمؽ التوازف الجٍوي وٌٓكمة الت اب الوطىْ وتوزٓع‬ ‫ر‬ ‫دور‬ ‫السكاف واألىشطة وتحسٓف ظروؼ العٓش.‬ ‫‪2 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫واعتبار لذلؾ ستتـ سىة‬ ‫ا‬ ‫3102‬ ‫بهواصمة إىجاز وتدعٓـ شبكة الطرقات السٓا ة وشبكة‬ ‫ر‬ ‫الطرقات الهرقهة والهسالؾ الرٓفٓة وتدعٓـ وتوسٓع السكؾ الحدٓدٓة وتوفٓر الفضاءات‬ ‫الصىاعٓة بالهواصفات العالهٓة وتحسٓف إطار العٓش باألحٓاء الشعبٓة واألحٓاء‬ ‫ى الهتاخهة لمهدف وهزٓد العىآة بالبٓئة والهحافظة عمِ الهحٓط إلِ جاىب‬ ‫الكبر‬ ‫توسٓع شبكة الهاء الصالح لمشرب بالوسط الرٓفْ والهحافظة عمِ الهٓاي‬ ‫والتربة وتٍٓئة الغابات وهقاوهة التصحر.‬ ‫‪III‬‬ ‫2 ‪-i‬‬ ‫-‬ ‫‪3 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫الجسور والطرقات والمسالؾ الريفية والنقؿ‬ ‫شٍدت سىة‬ ‫2102‬ ‫قد استرداد ىسؽ اىجاز هشارٓع البىٓة األساسٓة لمطرقات بعد أف‬ ‫شٍد القطاع تباطئا خالؿ سىة 1102. وحٓث اىطمقت االستشا ة ثاىٓة لمعهوـ حوؿ‬ ‫ر‬ ‫ع إٓصاؿ الطرٓؽ السٓا ة إلِ القٓرواف والقصرٓف وسٓدي بوزٓد وقفصة وذلؾ‬ ‫ر‬ ‫هشرو‬ ‫فْ إطار إعداد الد اسات التهٍٓدٓة لمطرٓؽ السٓا ة، كها شٍدت سىة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫طمب العروض الخاصة ببىاء الطرٓؽ السٓا ة قابس – هدىٓف – اس الجدٓر‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫إعالف‬ ‫واىﻄﺮٌﻖ‬ ‫ع فْ إىجاز أشغاؿ تقوٓة‬ ‫السٓا ة وادي الزرقاء – بوسالـ. ٌذا باإلضافة إلِ الشرو‬ ‫ر‬ ‫حوالْ‬ ‫73‬ ‫كمـ هف الطرٓؽ السٓا ة توىس- هساكف فْ االتجآٌف هف هحطة‬ ‫ر‬ ‫االستخالص بٍرقمة إلِ غآة هدخؿ الكىآس.‬ ‫312‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪4 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها عرفت سىة‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫2102‬ ‫استكهاؿ أشغاؿ تدعٓـ‬ ‫4.933‬ ‫كـ هف الطرقات الهرقهة‬ ‫وبهواصمة اىجاز برىاهج تٍٓئة الشبكة الهرقهة عمِ طوؿ‬ ‫كاهؿ ت اب الجهٍورٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪5 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها شٍدت سىة‬ ‫اىطالؽ أشغاؿ الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫2102‬ ‫بٓف البمدٓات الشهالٓة والتْ تصؿ الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫الوطىٓة‬ ‫5‬ ‫9‬ ‫821‬ ‫كمـ عة عمِ‬ ‫هوز‬ ‫9.778‬ ‫بقربص والطرٓؽ ال ابطة‬ ‫ر‬ ‫33 و4‪Z‬‬ ‫واستكهاؿ أشغاؿ تٍٓئة‬ ‫ببىاء الهح الت باإلضافة إلِ هواصمة أشغاؿ تعصٓر الطرٓؽ‬ ‫و‬ ‫ب الٓات باجة والكاؼ وسمٓاىة إلِ جاىب البدا فْ أشغاؿ تدعٓـ‬ ‫و‬ ‫ب الٓتْ سٓدي بوزٓد والقصرٓف عمِ هستوى الطرٓقٓف الوطىٓتٓف‬ ‫و‬ ‫31‬ ‫و41، باإلضافة‬ ‫إلِ إعداد همفات طمب العروض لمد اسات التىفٓذٓة الخاصة بتٍٓئة حوالْ‬ ‫ر‬ ‫هف الهسالؾ الرٓفٓة.‬ ‫‪6 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وهف الهتوقع أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫931‬ ‫كمـ‬ ‫0043‬ ‫ك مـ‬ ‫دعـ الشبكة األساسٓة لمطرقات السٓا ة وربطٍا بأٌـ‬ ‫ر‬ ‫الهىاطؽ االقتصادٓة والعه اىٓة عبر وصالت ربط تسهح بتوزٓع حركة الهرور بٓف‬ ‫ر‬ ‫هختمؼ الجٍات وفْ اتجاٌٍا، وفْ ٌذا اإلطار، سٓتـ إضافة إلِ هواصمة أشغاؿ‬ ‫ع فْ إىجاز الطرٓؽ السٓا ة وادي الزرقاء–‬ ‫ر‬ ‫بىاء السٓا ة صفاقس– قابس، الشرو‬ ‫ر‬ ‫بوسالـ‬ ‫(07‬ ‫كمـ) والطرٓؽ السٓا ة قابس– هدىٓف‬ ‫ر‬ ‫– رس الجدٓر‬ ‫أ‬ ‫(29‬ ‫كمـ طرٓؽ سٓا ة +‬ ‫ر‬ ‫2,21‬ ‫(023,48‬ ‫كمـ) والطرٓؽ السٓا ة هدىٓف‬ ‫ر‬ ‫كمـ هضاعفة الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫1‬ ‫إلِ‬ ‫الحدود المٓبٓة). إلِ جاىب إىجاز الد اسات الخاصة ببىاء الطرٓؽ السٓا ة بوسالـ –‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الحدود الج ائرٓة‬ ‫ز‬ ‫(08‬ ‫كمـ) والطرٓؽ السٓا ة ال ابطة بٓف الىفٓضة والقٓرواف وسٓدي‬ ‫ر ر‬ ‫كها ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫إىطالؽ فْ أشغاؿ تطوٓر الشبكة الجٍوٓة لمطرقات الهرقهة‬ ‫بوزٓد والقصرٓف وقفصة‬ ‫‪7 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫(053‬ ‫كمـ).‬ ‫وذلؾ بعد االىتٍاء هف الد اسات وتوفٓر التهوٓالت لتدعٓـ حوالْ‬ ‫ر‬ ‫تشهؿ الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫الطرٓؽ الهحمٓة‬ ‫67‬ ‫82‬ ‫ب الٓة غواف ال ابطة بٓف الهحمٓة‬ ‫ر‬ ‫و ز‬ ‫الجٍوٓة‬ ‫الجٍوٓة‬ ‫58‬ ‫536‬ ‫والجٍوٓة 331،‬ ‫ب الٓة باجة ال ابطة بٓف تبرسؽ وباجة، الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫ر‬ ‫و‬ ‫بالكاؼ ال ابطة بٓف الطرٓؽ الوطىٓة رقـ‬ ‫ر‬ ‫94‬ ‫3.102‬ ‫كمـ والتْ‬ ‫5‬ ‫97‬ ‫إلِ الطرٓؽ الوطىٓة رقـ 81، الطرٓؽ‬ ‫ال ابطة بٓف باجة وبوخرٓص ب الٓة سمٓاىة، ٌذا باإلضافة إلِ الطرٓؽ‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫والطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫19‬ ‫ب الٓة القصرٓف والطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫و‬ ‫412‬ ‫421‬ ‫ب الٓة قفصة.‬ ‫و‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪8 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثاني ; البنية األساسية‬ ‫وهف الهىتظر أف تشٍد سىة‬ ‫حوالْ‬ ‫1201‬ ‫3102‬ ‫أٓضا القٓاـ بعهمٓات الصٓاىة الدورٓة وتدعٓـ‬ ‫كمـ هف الطرقات الهرقهة عة عمِ هختمؼ الٓات الجهٍورٓة هع‬ ‫و‬ ‫هوز‬ ‫العهؿ عمِ تحسٓف البىٓة األساسٓة لمطرقات الحدودٓة (تحسٓف حوالْ‬ ‫3.931‬ ‫كمـ‬ ‫ب الٓات جىدوبة والكاؼ والقصرٓف وتطاوٓف وتوزر) وذلؾ فْ اطار تدعٓـ الربط‬ ‫و‬ ‫الطرقْ بٓف البمداف الشقٓقة لتطوٓر الهبادالت االقتصادٓة والتجارٓة ولتسٍٓؿ حركة‬ ‫الهواطىٓف الوافدٓف عمِ بالدىا لمسٓاحة واالستشفاء.‬ ‫‪9 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫ى ستتهٓز سىة‬ ‫وفْ إطار تطوٓر طرقات توىس الكبر‬ ‫3102‬ ‫بهواصمة إىجاز الهشارٓع‬ ‫الٍادفة إلِ توفٓر وتعصٓر وصالت ربط بٓف هختمؼ التجهعات العه اىٓة والهىاطؽ‬ ‫ر‬ ‫الصىاعٓة واألقطاب التجارٓة وذلؾ بهواصمة اىجاز أشغاؿ بىاء وصمة الربط بٓف‬ ‫الطرٓؽ الوطىٓة رقـ 1 عمِ هستوى ج السدرٓة .والطرٓؽ السٓا ة أ1.‬ ‫ر‬ ‫بر‬ ‫‪11 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫ٌذا إلِ جاىب بىاء طرٓؽ جدٓدة تكوف اهتدادا لمطرٓؽ ال ابطة بٓف البمدٓات الجىوبٓة‬ ‫ر‬ ‫وتصؿ الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫1 و4‪Z‬‬ ‫عمِ طوؿ‬ ‫عمِ الشبكات الطرقٓة بالطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫‪11 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫آكس - ط‬ ‫43‬ ‫بفوشاىة.‬ ‫اىطالؽ بىاء هح الت ( برىاهج 2102): هحوؿ آكس‬ ‫و‬ ‫و01 وهحوؿ935 ‪X-RVE‬‬ ‫(3‪532, X2, X‬‬ ‫3‬ ‫كـ باإلضافة إلِ تركٓز هعدات الحهآة‬ ‫الِ جاىب بىاء هح الت عمِ هستوى الطرٓؽ الشعاعٓة‬ ‫و‬ ‫‪ )RVE‬وهحوؿ عمِ هستوى الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫و01‬ ‫2‬ ‫-ط‬ ‫قرب دٓواف الهواىْ الجوٓة =‬ ‫3‬ ‫كمـ ب‬ ‫531‬ ‫22‪x‬‬ ‫02‬ ‫بالقصبة وربط‬ ‫هسالؾ هع هحولٓف‬ ‫آكس، ط و01. باإلضافة إلِ تٍٓئة هىطقة باب سعدوف باتجاي الطرٓؽ الشعاعٓة‬ ‫3‪X‬والطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫‪12 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫531‬ ‫والطرٓؽ الوطىٓة 5.‬ ‫ى لسىة‬ ‫وٓشهؿ برىاهج طرقات توىس الكبر‬ ‫3102‬ ‫إىجاز أشغاؿ تدعٓـ حوالْ‬ ‫8.91‬ ‫كمـ‬ ‫ي عمِ‬ ‫بكؿ هف الٓات توىس وهىوبة وبف عروس إلِ جاىب تٍٓئة هفترؽ دائر‬ ‫و‬ ‫هستوى هعٍد القصاب : ط ج‬ ‫ج‬ ‫‪13 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫93‬ ‫وط ـ‬ ‫365‬ ‫93‬ ‫أ واىجاز هفترؽ ي عمِ هستوى التقاطع بٓف ط‬ ‫دائر‬ ‫ب الٓة بف عروس.‬ ‫و‬ ‫وبخصوص هشارٓع تٍٓئة السالهة الهرورٓة فستشٍد سىة‬ ‫الهرورٓة عمِ هستوى ط و9 وط ج‬ ‫ب الٓة بف عروس والطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫و‬ ‫12‬ ‫28‬ ‫وط ـ‬ ‫254‬ ‫3102‬ ‫البدا بأشغاؿ السالهة‬ ‫ب الٓة توىس والطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫و‬ ‫1‬ ‫عمِ هستوى حْ الهطار ب الٓة سوسة وذلؾ‬ ‫و‬ ‫عبر د اسة و ع فْ بىاء هه ات عموٓة >واصالح اإلىا ة واىجاز هىخفظات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫ر‬ ‫512‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫ا عة وتركٓز إشا ات عاكسة بالهىعرجات ٌذا الِ جاىب تركٓز هعدات الحهآة‬ ‫ر‬ ‫لسر‬ ‫عمِ الشبكات الطرقٓة بالطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫‪14 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫43‬ ‫بفوشاىة.‬ ‫هواصمة إعداد الد اسات الفىٓة لتٍٓئة الطرٓؽ الشعاعٓة‬ ‫ر‬ ‫ال ابطة بٓف هختمؼ الطرقات السٓا ة عمِ طوؿ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫08‬ ‫03‪x‬‬ ‫كمـ لتفادي العبور بوسط الهدٓىة‬ ‫ع فْ إعداد الد اسات األولٓة لتطوٓر ساحة باب سعدوف.‬ ‫ر‬ ‫ٌذا باإلضافة إلِ الشرو‬ ‫‪15 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبخصوص تعصٓر الطرقات الهٍٓكمة لتحسٓف تىقؿ الهواطىٓف وىقؿ البضائع بٓف‬ ‫الهدف ستتهٓز سىة 3102 بتأٌٓؿ عدة طرقات وطىٓة وبرهجة عدة هىعرجات ببعض‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫ى ٌذا إلِ جاىب هضاعفة هىعرجات أىجزت سابقا. وهف أٌـ الهشارٓع‬ ‫الهدف الكبر‬ ‫الهبرهجة :‬ ‫‪‬‬ ‫هواصمة اىجاز االلتفافة كمـ‬ ‫‪‬‬ ‫هواصمة بىاء الطرٓؽ الوطىٓة 5 بٓف الطرٓؽ السٓا ة والكاؼ ؛‬ ‫ر‬ ‫11‬ ‫فْ اتجاي الطرٓؽ الهحمٓة‬ ‫429‬ ‫طرٓؽ بػ 2‪ 2x‬هه ات ب الٓة صفاقس ؛‬ ‫ر و‬ ‫‪‬‬ ‫استكهاؿ بىاء‬ ‫01‬ ‫عمِ طوؿ‬ ‫31‬ ‫كمـ وذلؾ بهد‬ ‫هىعرجات عمِ هستوى هدف سٓدي بوزٓد (الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫521‬ ‫الجاىب الشهالْ) وهساكف (الطرٓؽ الوطىٓة رقـ 1) والقصرٓف (الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫والطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫71‬ ‫باعتبار بىاء جسر) وحاهة قابس (الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫جسر) وقفصة (الطرٓقٓف الوطىٓتٓف‬ ‫3 و51‬ ‫هستوى الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫تٍٓئة الطرٓؽ الجٍوٓة عدد‬ ‫باعتبار بىاء‬ ‫6‬ ‫والجٍوٓة‬ ‫25‬ ‫61‬ ‫والوطىٓة 11) وجىدوبة (عمِ‬ ‫وبىاء جسرٓف) وىابؿ (عمِ هستوى الطرٓؽ الوطىٓة 1‬ ‫ج (عمِ هستوى الطرٓؽ الجٍوٓة‬ ‫قرهبالٓة) وهىعر‬ ‫821‬ ‫281‬ ‫باعتبار بىاء جسر) وقبمْ (الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫والطرٓؽ الجٍوٓة 401) وباجة (الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫6 و71‬ ‫61‬ ‫هف‬ ‫29‬ ‫"طرٓؽ قربص" ؛‬ ‫إتهاـ د اسة هضاعفة الطرٓؽ الوطىٓة رقـ‬ ‫ر‬ ‫الطرٓؽ ؛‬ ‫21‬ ‫بالهىستٓر) ؛‬ ‫بٓف الٓتْ القٓرواف وسوسة وتحرٓر حو ة‬ ‫ز‬ ‫و‬ ‫‪‬‬ ‫إتهاـ د اسة هضاعفة الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫ر‬ ‫‪‬‬ ‫ع فْ الد اسات الفىٓة بالىسبة لهضاعفة الطرٓؽ الوطىٓة‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫‪‬‬ ‫ج عمِ هستوى هدٓىة تالة بالقصرٓف.‬ ‫ع فْ الد اسات الفىٓة إلىجاز هىعر‬ ‫ر‬ ‫الشرو‬ ‫4‬ ‫ال ابطة بٓف الفحص وسمٓاىة ؛‬ ‫ر‬ ‫السٓا ة ؛‬ ‫ر‬ ‫612‬ ‫5‬ ‫بٓف الكاؼ والطرٓؽ‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪16 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫الباب الثاني ; البنية األساسية‬ ‫وٓعتبر قطاع الهسالؾ الرٓفٓة عىصر اساسٓا فْ دفع التىهٓة االقتصادٓة واالجتهاعٓة‬ ‫ا‬ ‫لبالدىا بحٓث ٓساٌـ االستثهار فْ ٌذا الهجاؿ فْ االرتقاء بالىهو االقتصادي الِ‬ ‫جاىب الهساٌهة فْ تىاهْ فرص العهؿ والدخؿ وتحسٓف ىوعٓة الحٓاة اضافة الِ‬ ‫دٓهوهة حركة تىقؿ الهواطىٓف بٓف الهىاطؽ الداخمٓة وه اكز الهعتهدٓات وال الٓات.‬ ‫و‬ ‫ر‬ ‫كها تساٌـ العىآة بالهسالط الرٓفٓة فْ تدعٓـ الحركٓة بالهىاطؽ الرٓفٓة وبالتالْ‬ ‫االرتقاء بهستوى عٓش الهواطىٓف.‬ ‫‪17 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓتعمؽ بالهسالؾ الرٓفٓة وىظر لمطمبات الهمحة ولألولوٓة الهطمقة الهعمىة هف‬ ‫ا‬ ‫طرؼ كؿ ال الٓات لمهسالؾ الرٓفٓة والتْ اعتبرتٍا هف أولِ األولوٓات، فستشٍد سىة‬ ‫و‬ ‫3102‬ ‫هساىدة الحركة االقتصادٓة الهحمٓة بتدعٓـ الهسالؾ الرٓفٓة لضهاف هزٓد تفتح‬ ‫الهىاطؽ الداخمٓة والربط بٓف هواقع اإلىتاج وهىاطؽ التروٓج واالستٍالؾ عبر تعبٓد‬ ‫2.386‬ ‫كمـ هف الهسالؾ الرٓفٓة وصٓاىة‬ ‫الجدوى الخاصة بتٍٓئة‬ ‫0043‬ ‫6.5941‬ ‫كمـ، إلِ جاىب اىطالؽ د اسات‬ ‫ر‬ ‫كمـ هف الهسالؾ الرٓفٓة. ٌذا باإلضافة إلِ التفكٓر فْ‬ ‫وضع برىاهج استثىائْ لفائدة الجٍات ذات الطابع الرٓفْ.‬ ‫‪18 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبالىسبة لمىقؿ الحدٓدي هف الهىتظر أف تشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫تدعٓـ البىٓة األساسٓة فْ‬ ‫هٓداف الىقؿ الحدٓدي قصد دعـ الىقؿ الجهاعْ واعتهاد الىقؿ الحدٓدي كخٓار‬ ‫استرتٓجْ لهعالجة سٓولة الحركة واالكتظاظ بتركٓز هشارٓع االتصاؿ عبر األلٓاؼ‬ ‫البصرٓة بالسكة عمِ خط توىس-غار الدهاء، توىس-القصرٓف، القصرٓف–أـ‬ ‫الع ائس، الجدٓدة-بىزرت، بئر بورقبة – ىابؿ، سوسة الهٍدٓة، الحوض الهىجهْ‬ ‫ر‬ ‫بقفصة. إلِ جاىب تعصٓر وهضاعفة السكة الحدٓدٓة عمِ خط عدد‬ ‫6‬ ‫بٓف توىس‬ ‫والقصرٓف وهضاعفة الخط ال ابط بٓف الهكىٓف – الهٍدٓة واىجاز ء هف الشبكة‬ ‫جز‬ ‫ر‬ ‫الحدٓدٓة السرٓعة (‪ :)RFR‬الخط‬ ‫‪D‬‬ ‫(توىس –القباعة هىوبة) والخط‬ ‫‪E‬‬ ‫(توىس-‬ ‫ع باإلضافة إلِ إحداث خط الىفٓضة –‬ ‫ٌور) و ع فْ القسط الثاىْ هف الهشرو‬ ‫الشرو‬ ‫الز‬ ‫القٓرواف ود اسة إحداث خطوط ذات عة عالٓة‬ ‫سر‬ ‫ر‬ ‫‪LGV‬‬ ‫بٓف توىس والج ائر وبٓف‬ ‫ز‬ ‫توىس ولٓبٓا تكوف هؤٌمة لمىقؿ الدولْ. ٌذا عالوة عمِ إعادة تأٌٓؿ وتوظٓؼ خطوط‬ ‫السكة الحدٓدٓة ذات الهردودٓة الضعٓفة لتثهٓف الرصٓد الهتوفر وتطوٓر استعهاؿ‬ ‫الىقؿ الحدٓدي.‬ ‫‪19 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫ي والموجستٓة هف الهتوقع أف تشٍد سىة‬ ‫وفْ هجاؿ الىقؿ البحر‬ ‫3102‬ ‫تطوٓر الهواىْ‬ ‫التجارٓة واحكاـ استغاللٍا وارساء شبكة وطىٓة هىدهجة هف الهىاطؽ الموجستٓة عبر‬ ‫712‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫تكوٓف وتوفٓر الكفاءات فْ ٌذا الهجاؿ وارساء إطار قاىوىْ هالئـ لبعث هىاطؽ‬ ‫األىشطة الموجستٓة واستغاللٍا ووضع برىاهج تأٌٓؿ فْ هجاؿ الموجستٓة وتحدٓد‬ ‫وتكوٓف هخزوف عق ي هخصص لمفضاءات الموجستٓة إلِ جاىب تفعٓؿ التىسٓؽ فْ‬ ‫ار‬ ‫ٌذا الهجاؿ هف خالؿ إحداث هرصد لموجستٓة.‬ ‫‪21 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫كها ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫إرساء هىطقة لألىشطة االقتصادٓة الموجستٓة ب ادس عف‬ ‫ر‬ ‫طرٓؽ لزهة بىاء وتٍٓئة وتهوٓؿ واستغالؿ. إلِ جاىب هواصمة البحث عف هستثهر‬ ‫ي بهىطقة جرجٓس وهىطقة تجارٓة ح ة‬ ‫ر‬ ‫است اتٓجْ إلحداث قطب صىاعْ وتجار‬ ‫ر‬ ‫حدودٓة ببف قرداف والقطر المٓبْ.‬ ‫‪21 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وبخصوص الىقؿ الجوي ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫هزٓد تدعٓـ البىٓة األساسٓة لمهطا ات هف‬ ‫ر‬ ‫ج وهه ات الطائ ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫خالؿ تىفٓذ برىاهج تدرٓجْ ٓشهؿ كافة الهطا ات لتدعٓـ هدار‬ ‫ر‬ ‫بالهطا ات (توىس قرطاج، جربة جرجٓس، توزر ىفطة وقفصة قصر) واىجاز هحطة‬ ‫ر‬ ‫دولٓة لت ابط الرحالت بهطار توىس قرطاج.‬ ‫ر‬ ‫‪III‬‬ ‫2‬ ‫-‬ ‫‪i‬‬‫‪i‬‬ ‫‪22 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫تييئة المناطؽ الصناعية والمحالت الصناعية‬ ‫ّ‬ ‫فْ هجاؿ تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة وتوفٓر فضاءات االىتصاب وتشجٓع االستثهار‬ ‫فْ الصىاعة والخدهات ذات العالقة، عرفت سىة‬ ‫2102‬ ‫إتهاـ الد اسات الفىٓة لجؿ‬ ‫ر‬ ‫الهىاطؽ الهبرهجة واب اـ صفقات التزود بالشبكات الخارجٓة هع الهستمزهٓف‬ ‫ر‬ ‫العهوهٓٓف لهختمؼ الهىاطؽ الصىاعٓة باإلضافة إلِ االىطالؽ وهواصمة تٍٓئة‬ ‫هىطقة صىاعٓة هىٍا‬ ‫81‬ ‫42‬ ‫هىطقة بالجٍات الداخمٓة عالوة عمِ إىجاز األشغاؿ‬ ‫الطوبوغ افٓة الهختمفة » ‪ « TPD‬لعدة هواقع تابعة ألهالؾ الدولة إلحالتٍا لموكالة‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫العقارٓة الصىاعٓة إلىجاز هىاطؽ صىاعٓة.‬ ‫‪23 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وٓتوقع أف تبمغ استثها ات الوكالة العقارٓة الصىاعٓة فْ هجاؿ تٍٓئة الهىاطؽ‬ ‫ر‬ ‫الصىاعٓة لسىة‬ ‫2102‬ ‫بحوالْ‬ ‫ـ د هىٍا‬ ‫5.52‬ ‫6.61‬ ‫ـ د بالهىاطؽ الداخمٓة ٌذا‬ ‫باإلضافة إلِ تدخالت شركات األقطاب التىهوٓة وشركات الهركبات الصىاعٓة‬ ‫والتكىولوجٓة الهقد ة‬ ‫ر‬ ‫‪24 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫بػ01‬ ‫ـ د.‬ ‫وقد عرفت أشغاؿ التٍٓئة سىة‬ ‫2102‬ ‫ىسقا هتواضعا باعتبار الصعوبات التْ تالقٍٓا‬ ‫الهقا الت سواء عمِ هستوى توفر الٓد العاهمة أو عمِ هستوى التزود بالهواد كها‬ ‫و‬ ‫812‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; البنية األساسية‬ ‫عرفت بعض األشغاؿ توقفا ىتٓجة لهعارضة الهتساكىٓف عمِ غ ار الهىطقة‬ ‫ر‬ ‫الصىاعٓة ببف قرداف.‬ ‫‪25 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها سىة‬ ‫ّ‬ ‫الصىاعٓة وذلؾ لالستجابة لمطمبات الهمحة الصاد ة عف هختمؼ الجٍات خالؿ‬ ‫ر‬ ‫3102‬ ‫فستشٍد دفعا ٌاها فْ هجاؿ تٍٓئة الهىاطؽ الصىاعٓة وبىاء الهحالت‬ ‫جمسات الهقاربة عىد إعداد الهٓ اىٓة التكهٓمٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫2102‬ ‫واعداد هٓ اىٓة التىهٓة لسىة‬ ‫ز‬ ‫3102.‬ ‫‪26 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ ٌذا األساس، واعتبار لمتقدـ الهمحوظ فْ إعداد الد اسات وهمفات طمبات‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫ّ‬ ‫العروض سٓبمغ عدد الهىاطؽ الصىاعٓة التْ ٌْ بصدد اإلىجاز عف طرٓؽ الوكالة‬ ‫العقارٓة الصىاعٓة‬ ‫046‬ ‫4.14‬ ‫‪27 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫73‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫098‬ ‫ٌؾ هىٍا‬ ‫13‬ ‫هىطقة تهسح ق ابة‬ ‫ر‬ ‫ٌؾ بهىاطؽ التىهٓة الجٍوٓة. وتقدر استثها ات الوكالة فْ ٌذا الباب بحوالْ‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫ـ د.‬ ‫كها سٓتواصؿ خالؿ سىة‬ ‫3102‬ ‫إعداد الد اسات العقارٓة والفىٓة إلىجاز الهىاطؽ‬ ‫ر‬ ‫الصىاعٓة.‬ ‫‪28 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫أها القطاع الخاص وشركات الهركبات الصىاعٓة والتكىولوجٓة وشركات األقطاب‬ ‫ّ‬ ‫التىهوٓة فستتواصؿ هجٍوداتٍا ال اهٓة إلِ هعاضدة الدولة لتوفٓر األ اضْ الهٍٓأة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫وحفز االستثها ات فْ الصىاعة والخدهات.‬ ‫ر‬ ‫‪29 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ هجاؿ تأٌٓؿ البىٓة األساسٓة بالهىاطؽ الصىاعٓة الهتواجدة بالجٍات الداخمٓة هف‬ ‫الهتوقع أف تىطمؽ أشغاؿ إعادة التٍٓئة بالىسبة‬ ‫هواصمة األشغاؿ بهىطقتٓف باستثها ات جهمٓة تقدر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫‪31 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫‪31 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وعمِ هستوى الهحالّت الصىاعٓة فستشٍد سىة‬ ‫لػ51‬ ‫بػ2.5‬ ‫3102‬ ‫هىطقة صىاعٓة إلِ جاىب‬ ‫ـ د.‬ ‫ع فْ تىفٓذ برىاهج وطىْ‬ ‫الشرو‬ ‫لبىاء 4 هحالّت بكؿ الٓة ٓتـ تهوٓمً عف طرٓؽ البرىاهج الجٍوي لمتىهٓة.‬ ‫و‬ ‫ّ‬ ‫وفٓها ٓتعمّؽ بتحدٓد الهدخ ات العقارٓة الصىاعٓة وتشخٓص الهواقع ستواصؿ المجىة‬ ‫ّ ر‬ ‫الوزرٓة الهحدثة فْ الغرض هعآىة الهواقع الهقترحة هف طرؼ الجٍات والبت فٍٓا‬ ‫ا‬ ‫ي ٓوضع عمِ ذهة الهتدخمٓف إلىجاز هىاطؽ صىاعٓة. ٌذا‬ ‫وذلؾ لتكوٓف رصٓد عقار‬ ‫وتجدر اإلشا ة إلِ أف المجىة الهذكو ة تهكىت هف تحدٓد أكثر هف‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ّ‬ ‫الهدخ ات جٍّا تابعة لمدولة عة عمِ هختمؼ الجٍات.‬ ‫هوز‬ ‫م‬ ‫ر‬ ‫912‬ ‫0054‬ ‫ٌؾ هف‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫‪III‬‬ ‫2‬ ‫-‬ ‫‪iii‬‬ ‫-‬ ‫‪32 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫ء الثالث ; السياسات والب امج القطاعية‬ ‫ر‬ ‫الجز‬ ‫التنمية البمدية والحضرية‬ ‫شٍدت سىة‬ ‫2102‬ ‫هواصمة اىجاز واىطالؽ عدٓد الهشارٓع البمدٓة والب اهج الوطىٓة،‬ ‫ر‬ ‫ففٓها ٓتعمؽ بتدعٓـ البىٓة األساسٓة ٓىتظر تحقٓؽ استثها ات بقٓهة‬ ‫ر‬ ‫9.23‬ ‫ـ د تٍـ‬ ‫تعبٓد الطرقات وتبمٓط األرصفة وتركٓز الفواىٓس الكٍربائٓة وهد قىوات التطٍٓر‬ ‫وتصرٓؼ هٓاي األهطار. كها سٓتـ استٍالؾ اعتهادات بقٓهة‬ ‫واقتىاء العقا ات وتٍٓئة الهقابر عالوة عمِ‬ ‫ر‬ ‫البمدٓة‬ ‫و4.2‬ ‫2‬ ‫7.4‬ ‫ـ د لتجهٓؿ الهدف‬ ‫ـ د لصٓاىة وتعٍد التجٍٓ ات والهىشآت‬ ‫ز‬ ‫ـ د لمبىاءات اإلدارٓة. باإلضافة إلِ إبالء العىآة الخاصة بالهشارٓع‬ ‫الهشتركة الهتعمقة بتٍٓئة واحداث الهىشآت الرٓاضٓة والشبابٓة والثقافٓة.‬ ‫‪33 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفٓها ٓخص الب اهج الوطىٓة شٍدت سىة‬ ‫ر‬ ‫2102‬ ‫هواصمة اىجاز واىطالؽ األشغاؿ‬ ‫بالهشارٓع الهدرجة بالجٓؿ ال ابع هف البرىاهج الوطىْ لتٍذٓب األحٓاء الشعبٓة‬ ‫ر‬ ‫باستثها ات تقدر‬ ‫ر‬ ‫خالؿ الفت ة‬ ‫ر‬ ‫بػ5.51‬ ‫ـ د هف خالؿ هواصمة واىٍاء األشغاؿ‬ ‫بػ34‬ ‫حٓا الهبرهجة‬ ‫واىطالؽ األشغاؿ‬ ‫بػ93‬ ‫هشروعا الهبرهجة بسىة 2102،‬ ‫ـ د، كها وقع رصد اعتهادات بقٓهة‬ ‫5.7‬ ‫ـ د الستكهاؿ الد اسات واىطالؽ‬ ‫ر‬ ‫7002-1102‬ ‫ى باستثها ات‬ ‫ر‬ ‫وهواصمة األشغاؿ ببرىاهج اإلحاطة باألحٓاء الشعبٓة بالهدف الكبر‬ ‫بػ8.33‬ ‫األشغاؿ‬ ‫سىة‬ ‫بػ83‬ ‫2102‬ ‫ى، كها شٍدت‬ ‫حٓا ضهف برىاهج إدهاج وتٍذٓب األحٓاء السكىٓة الكبر‬ ‫هواصمة إىجاز هشارٓع برىاهج التدخؿ بالىسٓج العه اىْ القدٓـ باستثها ات‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫بػ1 ـ د والهشارٓع الهدرجة بالبرىاهج الوطىْ لتأٌٓؿ هسالؾ توزٓع هىتوجات الفالحة‬ ‫ي.‬ ‫والصٓد البحر‬ ‫‪34 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫واعتبار لمصعوبات التْ واجٍٍا القطاع البمدي فْ فت ة ها بعد الثو ة وخاصة الهالٓة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ا‬ ‫هىٍا، تـ تخصٓص جهمة هف الهساعدات لفائدة الجهاعات الهحمٓة قصد هساعدتٍا‬ ‫عمِ هجابٍة تداعٓات الوضع االستثىائْ الذي تهر بً، وتتهثؿ خاصة فْ:‬ ‫‪‬‬ ‫ٌبة هف قبؿ االتحاد األوروبْ بقٓهة‬ ‫8‬ ‫همٓوف أورو لتعوٓض التهوٓؿ الذاتْ الهطموب هف‬ ‫قبؿ البمدٓات إلىجاز البرىاهج الوطىْ لتٍذٓب األحٓاء الشعبٓة والهساٌهة فْ تهوٓؿ هشارٓع‬ ‫جدٓدة ضهف ىفس البرىاهج.‬ ‫‪‬‬ ‫ٌبة هف قبؿ الصىدوؽ العربْ لإلىهاء االقتصادي واالجتهاعْ بقٓهة‬ ‫042‬ ‫آلٓة هف هعدات الىظافة والطرقات لفائدة‬ ‫47‬ ‫022‬ ‫01‬ ‫همٓوف د الر القتىاء‬ ‫و‬ ‫بمدٓة هتضر ة هف ج اء أحداث الثو ة.‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫ر‬
  • ‫وز ة التنمية الجيوية والتخطيط‬ ‫ار‬ ‫الباب الثاني ; البنية األساسية‬ ‫‪‬‬ ‫ٌبة فْ إطار التعاوف هع الجاىب التركْ القتىاء ق ابة‬ ‫ر‬ ‫051‬ ‫آلٓة لتدعٓـ أسطوؿ البمدٓات‬ ‫‪‬‬ ‫ٌبة هف قبؿ وكالة التعاوف الدولْ لجهعٓة البمدٓات الٍولىدٓة‬ ‫هشارٓع‬ ‫لجهع وىقؿ الفضالت الهىزلٓة والعىآة بالبٓئة والهحٓط.‬ ‫لفائدة‬ ‫01‬ ‫بمدٓات ب الٓات الهىاطؽ الداخمٓة بكمفة تقدر بحوالْ‬ ‫و‬ ‫)‪(VNGI‬‬ ‫004‬ ‫لتهوٓؿ‬ ‫01‬ ‫ألؼ دٓىار فْ هجاالت‬ ‫جهع الىفآات وتٍٓئة الهساحات الخض اء والفضاءات العاهة وذلؾ فْ إطار دعـ برىاهج‬ ‫ر‬ ‫الدٓهق اطٓة والحوكهة الهحمٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪35 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار التوجً ىحو تجسٓـ الهبادئ األساسٓة الهتصمة بالالهركزٓة، شٍدت سىة‬ ‫2102‬ ‫إعطاء إشا ة اىطالؽ د اسة هختمؼ الجواىب العهمٓة والتطبٓقٓة الكفٓمة بترسٓخ‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫التىظٓـ الهؤسساتْ الجدٓد حٓث تكفؿ البىؾ الدولْ بالتىسٓؽ هع األط اؼ الهتدخمة‬ ‫ر‬ ‫باىجاز د اسات هعهقة حوؿ الالهركزٓة والحوكهة الهحمٓة والهالٓة والجبآة الهحمٓة‬ ‫ر‬ ‫والتفاوت الجٍوي وه اجعة السٓاسة العه اىٓة، وذلؾ سعٓا لدعـ الالهركزٓة والحوكهة‬ ‫ر‬ ‫ر‬ ‫الرشٓدة وتعزٓز وتجذٓر هفٍوـ الدٓهق اطٓة الهحمٓة.‬ ‫ر‬ ‫‪36 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ إطار السعْ الهتواصؿ لتعزٓز الهكاسب الهحققة فْ قطاع التىهٓة البمدٓة‬ ‫ستشٍد سىة‬ ‫3102‬ ‫البمدي هف خالؿ:‬ ‫هواصمة اىجاز عدٓد الهشارٓع الهدرجة ضهف هخطط االستثهار‬ ‫‪‬‬ ‫هواصمة تدعٓـ البىٓة األساسٓة بالهىاطؽ البمدٓة الهتعمقة باىجاز الطرقات وتبمٓط األرصفة‬ ‫‪‬‬ ‫هزٓد احكاـ هىظوهة جهع وىقؿ الفضالت الهىزلٓة وهعالجة الفضالت الصمبة وتجهٓؿ‬ ‫‪‬‬ ‫دعـ وتكثٓؼ جٍود البمدٓات لهقاوهة التوسع العه اىْ العشوائْ لمتجهعات السكىٓة وهقاوهة‬ ‫ر‬ ‫وتعزٓز شبكة التىوٓر وتهدٓد شبكة التطٍٓر العهوهْ وقىوات تصرٓؼ هٓاي األهطار‬ ‫الهدٓىة وحهآة الهىاطؽ السٓاحٓة وتٍٓئة الهساحات الخض اء.‬ ‫ر‬ ‫االىتصاب الفوضوي.‬ ‫‪37 2 III‬‬ ‫- -‬ ‫وفْ ظؿ ها تطرحً ٌاىات ا