Your SlideShare is downloading. ×
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Zain sustainability-report-arabic
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

Thanks for flagging this SlideShare!

Oops! An error has occurred.

×
Saving this for later? Get the SlideShare app to save on your phone or tablet. Read anywhere, anytime – even offline.
Text the download link to your phone
Standard text messaging rates apply

Zain sustainability-report-arabic

759

Published on

0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total Views
759
On Slideshare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
0
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

Report content
Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫ٌ‬ ‫ٌ‬‫ﻋﺎﻟﻢ ﺟﻤﻴﻞ ﻳﻨﻤﻮ‬‫ﺗﻘﺮﻳﺮ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ زﻳﻦ ﺣﻮل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ اﻟﻌﺎم 1102‬
  • 2. ‫ﻟﻤﺤﺔ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﻋﻦ اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ‬ ‫ﻫﺬا ﻫﻮ ﺗﻘﺮﻳﺮﻧﺎ اﻟﻤﺠﻤﻊ اﻷول ﺣﻮل أداء ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ زﻳﻦ ﻋﻠﻰ ﺻﻌﻴﺪ ﻣﺠﺎﻻت اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ واﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ، وﻗﺪ ﺣﺮﺻﻨﺎ أن ﺗﺘﻀﻤﻦ أﺑﻮاﺑﻪ‬ ‫ّ‬ ‫اﻟﻤﺘﻌﺪدة ﻣﺪى اﻵﺛﺎر اﻻﻗﺘﺼﺎدﻳﺔ واﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ واﻟﺒﻴﺌﻴﺔ ﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺗﻨﺎ اﻟﺘﺸﻐﻴﻠﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﺸﺮق اﻷوﺳﻂ، ﻓﻲ دول اﻟﻜﻮﻳﺖ، اﻟﺒﺤﺮﻳﻦ،‬ ‫اﻟﻌﺮاق، اﻷردن، ﻟﺒﻨﺎن، اﻟﻤﻤﻠﻜﺔ اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ اﻟﺴﻌﻮدﻳﺔ، واﻟﺴﻮدان، وذﻟﻚ ﻋﻦ اﻟﺴﻨﺔ اﻟﻤﻨﺘﻬﻴﺔ ﻓﻲ 13 دﻳﺴﻤﺒﺮ 1102.‬ ‫واﺳﺘﺮﺷﺪﻧﺎ ﻓﻲ ﺑﻨﺎء ﻫﺬا اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﺑﻤﺒﺎدئ اﻟﻘﺪرة ﻋﻠﻰ اﻻﺳﺘﺠﺎﺑﺔ واﻟﺸﻤﻮﻟﻴﺔ ﻓﻲ اﻟﻌﻤﻞ، وﻫﻲ اﻟﻤﺒﺎديء اﻟﻤﺴﺘﻘﺎة ﻣﻦ ﻣﻌﻴﺎر ﻣﺒﺎديء‬ ‫اﻟﻤﺴﺎءﻟﺔ رﻗﻢ 0001‪ ،AA‬ﺣﻴﺚ اﻋﺘﻤﺪﻧﺎ أﻳﻀﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﺒﺎدئ 1.3‪ G‬اﻟﺘﻮﺟﻴﻬﻴﺔ اﻟﻮاردة ﺿﻤﻦ »اﻟﻤﺒﺎدرة اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﻟﻠﺘﻘﺎرﻳﺮ« )‪- (GRI‬‬ ‫واﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﻋﺒﺎرة ﻋﻦ ﻣﺒﺎدئ ﺗﻮﺟﻴﻬﻴﺔ دوﻟﻴﺔ راﺋﺪة ﻓﻲ ﻣﺠﺎل اﻋﺪاد اﻟﺘﻘﺎرﻳﺮ ﺣﻮل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ واﻻﻓﺼﺎح اﻟﺬاﺗﻲ، وﻫﻮ ﻣﺎ ﻳﺜﺒﺖ أن‬ ‫ﻫﺬا اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﻗﺪ اﺳﺘﻮﻓﻲ اﻟﻤﻌﺎﻳﻴﺮ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑﻤﺴﺘﻮى اﻟﺘﻄﺒﻴﻖ ‪.B‬‬ ‫ﻣﻨﻬﺠﻴﺔ واﻃﺎر ﻋﻤﻞ ﺗﻘﺮﻳﺮ‬ ‫ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ زﻳﻦ ﺣﻮل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ‬ ‫اﻟﺴﻴﺎق اﻻﻗﻠﻴﻤﻲ:‬ ‫ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﺸﺮق اﻷوﺳﻂ‬ ‫أﺑﺤﺎث ﻣﻬﻴﻜﻠﺔ ﺣﻮل ﺗﺤﺪﻳﺎت اﻟﺘﻨﻤﻴﺔ‬ ‫ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ اﻟﺸﺮق اﻷوﺳﻂ‬ ‫ﺳﻴﺎق ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻻﺗﺼﺎﻻت:‬ ‫ﺻﻨﺎﻋﺔ اﻻﺗﺼﺎﻻت‬ ‫ﺗﻘﻴﻴﻤﺎت ﺣﻮل اﻟﺸﺮﻛﺎت اﻟﻨﻈﻴﺮة‬ ‫”اﻟﻤﻠﺤﻖ اﻟﺪﻟﻴﻠﻲ ﺣﻮل ﻗﻄﺎع اﻻﺗﺼﺎﻻت“‬ ‫اﻟﺘﺎﺑﻊ ﻟـ”اﻟﻤﺒﺎدرة اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﻻﻋﺪاد اﻟﺘﻘﺎرﻳﺮ“‬ ‫ﻣﻤﺎرﺳﺔ اﻟﺮﻳﺎدة اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ‬ ‫اﻗﺘﺼﺎدﻳﺎ‬ ‫ﺑﻴﺌﻴﺎ‬ ‫اﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺎ‬ ‫ﻣﻤﺎرﺳﺔ اﻟﺮﻳﺎدة اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ:‬ ‫اﺳﺘﻌﺮاض ﻣﻤﺎرﺳﺔ اﻟﺮﻳﺎدة ﻓﻲ ﻣﺠﺎل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ‬ ‫ﻣﺒﺎديء 5.3 ‪ G‬اﻟﺘﻮﺟﻴﻬﻴﺔ اﻟﺨﺎﺻﺔ ﺑـ”اﻟﻤﺒﺎدرة‬ ‫اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﻻﻋﺪاد اﻟﺘﻘﺎرﻳﺮ“‬ ‫اﻟﻤﺒﺎديء اﻟﺘﻮﺟﻴﻬﻴﺔ:‬ ‫اﻟﻤﺎدﻳﺔ اﻟﻨﺴﺒﻴﺔ � اﻟﺸﻤﻮﻟﻴﺔ � اﻻﺳﺘﺠﺎﺑﺔ اﻟﺘﻔﺎﻋﻠﻴﺔ‬ ‫اﻧﺨﺮاط وﻣﺸﺎرﻛﺔ اﻷﻃﺮاف ذات اﻟﺼﻠﺔ‬ ‫ﻣﻌﻴﺎر 0001 ‪ AA‬اﻟﺨﺎص ﺑﻤﺒﺎدىء اﻟﻤﺴﺎءﻟﺔ‬ ‫و ﺳﺘﺠﺪون أﻧﻨﺎ رﻛﺰﻧﺎ ﻓﻲ ﺻﻔﺤﺎت ﻫﺬا اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﻋﻠﻰ اﻟﻘﻀﺎﻳﺎ اﻟﺘﻲ ﻧﻌﺘﻘﺪ أﻧﻬﺎ اﻷﻛﺜﺮ اﺗﺼﺎﻻ ﺑﺄﻋﻤﺎﻟﻨﺎ، ﻣﻊ اﻷﺧﺬ ﻓﻲ اﻻﻋﺘﺒﺎر اﻻﺗﺠﺎﻫﺎت اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﻓﻲ ﻣﺠﺎل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ وﻣﺴﺆوﻟﻴﺔ‬ ‫اﻟﺸﺮﻛﺎت، ﻓﻀﻼ ﻋﻦ اﻟﺴﻴﺎﻗﺎت اﻹﻗﻠﻴﻤﻴﺔ واﻟﻤﺤﻠﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﻧﻌﻤﻞ ﻓﻴﻬﺎ.‬ ‫وﻟﻢ ﻳﺸﺘﻤﻞ اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﻋﻤﻠﻴﺎت ﺷﺮﻛﺔ )اﻧﻮي( ﺣﻮل ﻧﻄﺎق اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ ﻓﻲ اﻟﻤﻐﺮب، واﻟﺘﻲ ﻧﻤﺘﻠﻚ ﻓﻴﻬﺎ ﺣﺼﺔ ﺗﺒﻠﻎ ﻧﺴﺒﺘﻬﺎ ٪5.51 ، ﺣﻴﺚ أن ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ زﻳﻦ ﻻ ﺗﺪﻳﺮ ﻋﻤﻠﻴﺎت‬ ‫ﻫﺬه اﻟﺸﺮﻛﺔ.‬ ‫وﺑﻤﺎ أن ﺷﺮﻛﺔ زﻳﻦ ﺟﻨﻮب اﻟﺴﻮدان ﺑﺪأت اﻟﻌﻤﻞ رﺳﻤﻴﺎ ﻓﻲ دﻳﺴﻤﺒﺮ 1102 ﺗﺤﺖ ﻗﻴﺎدة ﻓﺮﻳﻖ إدارة ﺟﺪﻳﺪ، ﻓﺈن ﻫﺬا اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ ﻻ ﻳﺘﻀﻤﻦ ﺑﻴﺎﻧﺎت ﻣﻨﻔﺼﻠﺔ ﻋﻦ ﻫﺬه اﻟﺸﺮﻛﺔ أﻳﻀﴼ.‬‫وﻷن ﺗﻘﺮﻳﺮﻧﺎ ﺣﻮل اﻻﺳﺘﺪاﻣﺔ ﻟﻠﻌﺎم 1102 ﻫﻮ ﺑﻤﺜﺎﺑﺔ ﻗﻨﺎة ﻟﻠﺘﻮاﺻﻞ ﻣﻊ اﻷﻃﺮاف ذات اﻟﺼﻠﺔ ﺑﺸﺄن أداﺋﻨﺎ ، ﻓﺈﻧﻨﺎ ﻧﺮﺣﺐ ﺑﺄﻳﺔ ﺗﻌﻠﻴﻘﺎت أو آراء ﺗﻘﻴﻴﻤﻴﺔ أو أﺳﺌﻠﺔ ﺗﺘﻌﻠﻖ ﺑﻤﺤﺘﻮﻳﺎت‬ ‫ﻫﺬا اﻟﺘﻘﺮﻳﺮ، وﻧﺮﺟﻮ أن ﺗﺘﻮاﺻﻠﻮا ﻣﻌﻨﺎ ﻋﺒﺮ اﻟﻔﻴﺴﺒﻮك)‪ ، (http://www.facebook.com/Zain‬و ﺗﻮﻳﺘﺮ ‪ www.twitter.com/zain‬أو اﻟﺒﺮﻳﺪ اﻹﻟﻜﺘﺮوﻧﻲ ‪.csr@zain.com‬‬
  • 3. ‫ٌ‬ ‫ٌ‬‫عالم جميل ينمو‬‫تقرير مجموعة زين حول االستدامة العام 1102‬
  • 4. ‫فهرس المحتويات‬ ‫6‬ ‫1102‬ ‫أضواء على العام‬ ‫8‬ ‫الدول التي نعمل فيها‬‫01‬ ‫رسالة الرئيس‬‫31‬ ‫رسالة الرئيس التنفيذي‬‫81‬ ‫حول زين‬‫02‬ ‫االستدامة في زين‬‫72‬ ‫منتجاتنا وعمالؤنا‬‫43‬ ‫تأثيراتنا االقتصادية‬‫14‬ ‫موظفونا‬‫74‬ ‫مجتمعاتنا‬‫55‬ ‫بيئتنا‬‫85‬ ‫التطلع الى المستقبل‬‫06‬ ‫ملحق‬
  • 5. ‫1102‬ ‫أبرز مالمح العام‬ ‫4‬ ‫منتجاتنا وخدماتنا‬ ‫التزاماتنا‬ ‫ •توفير الوصول من خالل شبكتنا‬ ‫ •تشجيع االستخدام المسؤول لمنتجاتنا وخدماتنا‬ ‫ •االعتناء بعمالئنا ومجتمعاتنا‬ ‫خالل عام 1102…‬ ‫•أنشأنا 071 موقعا لتوفير التغطية ألكثر من 571 ألف‬ ‫ ‬ ‫شخص في 005 قرية نائية في المملكة العربية السعودية‬ ‫•أطلقنا “حملة القيادة اآلمنة” "‪ "Drive Zain‬في الكويت‬ ‫ ‬ ‫وتم التوصل من خاللها مع 000,12 من طالب الجامعة من‬ ‫خالل رسائل حول االستخدام المسؤول للهواتف النقالة في‬ ‫أثناء القيادة‬ ‫•تعاوننا في تطوير “مبادئ الخصوصية للهواتف النقالة”.‬ ‫ ‬ ‫•أطلقنا تقنية ‪ +HSPA‬في لبنان واألردن؛ وشبكة ‪ 4G‬في‬ ‫ ‬ ‫المملكة العربية السعودية‬ ‫تأثيراتنا االقتصادية‬ ‫التزاماتنا‬ ‫ • تحقيق أداء مالي قوي‬ ‫ • بناء قدرات في المنطقة‬ ‫ • دعم التنمية االقتصادية في المجتمعات التي نعمل فيها‬ ‫خالل عام 1102…‬ ‫•حققنا نموا بنسبة 8% في قاعدة العمالء‬ ‫ ‬ ‫•حققنا صافي أرباح بلغ 330.1 مليار دوالر أمريكي‬ ‫ ‬ ‫•وصلنا بإجمالي حقوق المساهمين إلى 529.7 مليار دوالر‬ ‫ ‬ ‫أمريكي‬‫•رفعنا اإليرادات المجمعة إلى 97.4 مليار دوالر أمريكي، أي‬ ‫ ‬ ‫بزيادة بلغت نسبتها 2% عن العام 0102‬ ‫•تلقينا 008 فكرة تجارية جديدة في اطار مسابقة‬ ‫ ‬ ‫“زين فكرة عظيمة”‬‫•وظفنا 05 امرأة من خالل مركز لألرامل الذي تدعمه “زين”‬ ‫ ‬ ‫•وصلنا الى 94962 مستخدم للخدمات المصرفية عبر‬ ‫ ‬ ‫الهاتف النقال في األردن‬
  • 6. ‫5‬ ‫موظفونا‬ ‫التزاماتنا‬ ‫•تقديم حزم مزايا وتعويضات رائدة‬ ‫ ‬ ‫•توفير فرص للتنمية والتدريب‬ ‫ ‬ ‫•الترويج للصحة والسالمة‬ ‫ ‬ ‫•العمل بطرق أخالقية‬ ‫ ‬ ‫خالل عام 1102…‬ ‫•قدمنا 22 ساعة تدريب كمتوسط لكل موظف‬ ‫ ‬ ‫•نجحنا في تحسين معدالت رضا الموظفين مقارنة بما كانت‬ ‫ ‬ ‫عليه مستويات العام 0102‬ ‫•وفرنا تدريبا مهنيا لـ 571 متدربا شابا من خالل دورات‬ ‫ ‬ ‫لالتصاالت‬ ‫•قدمنا خبرة عملية ألكثر من 002 شباب من خالل برنامجي‬ ‫ ‬ ‫“شبكة جامعة المستقبل” و“شباب طموح”‬ ‫•رفعنا نسبة تعويض موظفينا إلى نسبة 57% من المعدالت‬ ‫ ‬ ‫السوقية‬ ‫بيئتنا‬ ‫التزاماتنا‬ ‫ •تقليص استهالك الطاقة وانبعاثات الغازات عبر شبكاتنا‬ ‫ •تشجيع مبدأ التدبير البيئي‬ ‫ •تحسين األداء البيئي لمكاتبنا‬ ‫خالل عام 1102…‬ ‫•قمنا بتركيب 62 محطة تعمل بالطاقة الشمسية في السودان‬ ‫ ‬ ‫•قمنا بتثبيت 85 برنامجًا من حلول الطاقة الهجينة‬ ‫ ‬ ‫مجتمعاتنا‬ ‫(تستهلك وقودا أقل بنسبة 04% من مكائن الديزل) في‬ ‫محطاتنا في السودان واألردن‬ ‫التزاماتنا‬ ‫•جمعنا 0008 جهاز هاتف نقال إلعادة تدويرها في البحرين‬ ‫ ‬ ‫ •تمكين الشباب من خالل التعليم‬ ‫ •دعم الوصول الى الرعاية الصحية‬ ‫•اخترنا 0051 من مواقع شبكتنا لترقيتها إلى مواقع تعمل‬ ‫ ‬ ‫ •االعتناء بالمحتاجين‬ ‫بمولدات كهربائية أصغر حجما في العراق‬ ‫•خفضنا استهالك الورق في مكاتبنا باألردن بنسبة 06%‬ ‫ ‬ ‫•شاركنا في “مجموعة عمل الطاقة الخضراء” لدى “االتحاد‬ ‫ ‬ ‫خالل عام 1102…‬ ‫العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة”‬ ‫•تلقينا 234 رواية وقصة قصيرة كمشاركات في مسابقة‬ ‫ ‬ ‫جائزة الطيب صالح الدولية.‬ ‫•تبنينا 8 مدارس كجزء من “مبادرة مدرستي” لمساعدة‬ ‫ ‬ ‫886,2 تلميذًا‬ ‫•دعمنا 0033 من األطفال المعاقين ضمن مبادرة رمضان‬ ‫ ‬ ‫التي نفذتها “زين” السعودية‬ ‫•قدمنا دورات محو أمية الى 055,6 للكبار من البالغين‬ ‫ ‬ ‫األميين في العراق من خالل “مؤسسة عمار”‬
  • 7. ‫الدول التي نعمل فيها‬ ‫6‬ ‫البحرين‬ ‫اإليرادات: 412 مليون دوالر‬ ‫عدد العمالء: 000,805‬ ‫عدد الموظفين بدوام كامل: 613‬ ‫أبرز المالمح:‬‫ •أطلقت “زين” البحرين أول مبادرة لجمع النفايات اإللكترونية، وقد تم جمع أكثر‬ ‫من 0003 جهاز نقال إلعادة تدويرها.‬ ‫ •سعيا إلى تعزيز التزامنا بنشر التكنولوجيا الحديثة في الفصول الدراسية، قدمت‬ ‫“زين” البحرين لوحتين تفاعليتين لمدرسة الشيخة حصة للبنات.‬ ‫ •ومن خالل برنامجها الذي يحمل اسم “شبكة جامعة المستقبل” (‪ ،)FUN‬قدمت‬ ‫“زين” البحرين للشباب خبرة عملية مباشرة في الشركة.‬ ‫عدد العمالء‬ ‫3.04 مليون‬ ‫‪LEBANON‬‬ ‫‪IRAQ‬‬ ‫اجمالي االيرادات‬ ‫97.4$ مليار‬ ‫‪JORDAN‬‬ ‫‪KUWAIT‬‬ ‫عدد الموظفين‬ ‫بدوام كامل‬ ‫‪BAHRAIN‬‬ ‫(بما في ذلك موظفو المجموعة)‬ ‫933,6‬ ‫‪SAUDI ARABIA‬‬ ‫‪SUDAN‬‬ ‫‪SOUTH‬‬ ‫‪SUDAN‬‬
  • 8. ‫7‬ ‫لبنان‬ ‫العراق‬ ‫عدد العمالء: 000,938,1‬ ‫اإليرادات: 816,1 مليون دوالر‬ ‫عدد الموظفين بدوام كامل: 244‬ ‫عدد العمالء: 000,534,21‬ ‫عدد الموظفين الدائمين: 883,1‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫ •ال يزال شعار “ دعونا نتحدث عن البيئة “ (“‪ )”Let’s Talk Environment‬يسهم في‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫إلهام موظفي “إم تي سي-تاتش “وهم يعملون من أجل تقليص التأثير البيئي‬ ‫ • الدعم الذي قدمته شركة “زين” العراق لمؤسسة “عمار” أسهم في توفير خدمات‬ ‫للشركة من خالل سلسلة من المبادرات “الخضراء”.‬ ‫رعاية صحية وقائية عالية الجودة للمجتمعات المحلية واألسر وتالميذ المدارس، مما‬ ‫ •خالل شهر رمضان المبارك، ساعد موظفو “إم تي سي-تاتش “في إعداد الحقائب‬ ‫أسهم في رفع مستوى الوعي الصحي والحد من انتشار أمراض يمكن الوقاية منها.‬ ‫المدرسية وتوزيعها على األطفال المحتاجين في شتى أرجاء الدولة.‬ ‫ •تعاونت “زين” العراق مع العديد من الجامعات المحلية من أجل تقديم دورات‬ ‫ •نظمت “إم تي سي-تاتش “سلسلة من الزيارات الى دور المسنين في جميع أرجاء‬ ‫اتصاالت لتدريب الطالب المنتقين في كل عام وتهيئتهم لشغل وظائف في مجال‬ ‫الدولة احتفاال بعيد األم، واحتفل موظفو الشركة بتلك المناسبة بأن وزعوا هدايا‬ ‫صناعة االتصاالت .‬ ‫خاصة.‬ ‫ •بدعم من جانب “زين” العراق، استطاع مركز األرامل أن يوفر ألرامل عراقيات دورات‬ ‫دراسية وتدريبية باللغة اإلنجليزية حول العديد من المجاالت مثل التمريض ورعاية‬ ‫الطفولة والتصوير الفوتوغرافي والخياطة وعلوم الكمبيوتر، كما ساعدهن المركز أيضا‬ ‫المملكة العربية‬ ‫في البحث والسعي وراء فرص عمل في جميع أرجاء العراق.‬ ‫السعودية‬ ‫اإليرادات: 787,1 مليون دوالر‬ ‫األردن‬ ‫عدد العمالء: 000,765,7‬ ‫اإليرادات: 605 مليون دوالر‬ ‫عدد الموظفين بدوام كامل: 448‬ ‫عدد العمالء: 000,157,2‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫عدد الموظفين بدوام كامل: 948‬ ‫ •فازت “زين” السعودية بعقد من “صندوق الخدمة الشاملة” (‪ )USF‬لتوسيع نطاق التغطية‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫في المناطق الشمالية والجنوبية من المملكة، وقد أنشأت “زين” 071 موقعا لتوفير‬ ‫ • تم اطالق “‪ ”Zain E-mal‬في العام 1102 ، وهي خدمة لتحويل األموال عبر‬ ‫التغطية ألكثر من 571ألف شخص.‬ ‫الهواتف النقالة، وتوفر “‪ ”Zain E-mal‬وسيلة بسيطة وسريعة وآمنة إلدارة األموال‬ ‫ •دخلت “زين” السعودية في شراكة مع “جمعية األطفال المعاقين” بهدف تنفيذ برنامج‬ ‫وتعقب المعامالت المالية عالوة على التقليل من الوقت المستهلك، وتقليص‬ ‫خاص يتم في اطاره التبرع مباشرة بجزء من عائدات كل مكالمة تم اجراؤها خالل شهر‬ ‫الحاجة إلى النقل، والحد من استخدام الورق.‬ ‫رمضان المبارك لدعم 003,3 طفل من ذوي االحتياجات الخاصة.‬ ‫ • دخلت “زين” األردن في شراكة مع مركز التدريب المهني في األردن، وذلك بهدف‬ ‫ •تم تكريم “زين” السعودية خالل فعاليات جوائز الملك خالد للتنافسية المسؤولة، وذلك‬ ‫تأسيس مركز زين للتدريب على صيانة االجهزة الخلوية، وقد تخرج ما مجموعه‬ ‫لدورها القيادي في مجال العمل الخيري الذكي.‬ ‫521 متدربا منذ افتتاح المركز في العام 8002.‬ ‫ • ومن خالل شراكة مع وزارة المياه والري، أطلقت “زين” األردن حملة توعية مائية‬ ‫تهدف إلى زيادة الوعي العام حول قضايا المياه في األردن.‬ ‫السودان‬ ‫اإليرادات: 190,1 مليون دوالر‬ ‫عدد العمالء: 000,060,31‬ ‫الكويت‬ ‫عدد الموظفين الدائمين: 281,1‬ ‫اإليرادات: 742,1 مليون دوالر‬ ‫عدد العمالء: 000,301,2‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫ •رعت “زين” السودان “جائزة الطيب صالح الدولية السنوية” التي تمنح جائزة مالية‬ ‫عدد الموظفين الدائمين: 612,1‬ ‫بقيمة 000,002 دوالر أمريكي ألفضل قصة قصيرة أو رواية، وقد اجتذبت المسابقة‬ ‫أبرز المالمح:‬ ‫234 مشاركة مثيرة لإلعجاب جاءت من 43 دولة.‬ ‫ •في الكويت، تعاونت “زين” مع وزارة الداخلية الكويتية إلطالق حملة القيادة اآلمنة‬ ‫ • في العام 1102، قامت “زين” السودان بتشييد وإعادة تأهيل ست مدارس في‬ ‫تحت عنوان “‪ ، “ Drive Zain‬وهي حملة لزيادة مستوى الوعي حول مخاطر استخدام‬ ‫مجتمعات ذات دخل منخفض، وهي المدارس التي أصبحت تحت اسم “مدارس‬ ‫الهواتف النقالة في أثناء القيادة.‬ ‫زين”، وباإلضافة إلى ذلك، قدمت “زين” تأهيال ودعما إلى أكثر من 051 مدرسة، بما‬ ‫ •أطلقت “زين” الكويت مسابقة بعنوان “زين فكرة عظيمة”، وهي المسابقة التي‬ ‫في ذلك تقديم 000,02 زي مدرسي و000,005 كتاب مدرسي .‬ ‫تشجع المواطنين على ابتكار أفكار ألعمال جديدة، وقد تلقت األفكار الفائزة موارد‬ ‫للمساعدة في إطالق وتنمية أعمالهم.‬ ‫ • وسعت “زين” السودان نطاق برنامجها للطاقة الخضراء (‪ )Green Power‬الذي‬ ‫ •شكلت “زين” الكويت فريقا بيئيا متعدد الوظائف، وهو الفريق الذي يتولى العمل‬ ‫يهدف الى استخدام الطاقة المتجددة في محطات البث عن طريق تركيب 62‬ ‫على ايجاد سبل للحد من التأثيرات البيئية في المكاتب واشراك موظفي “زين” في‬ ‫محطة تعمل بالطاقة الشمسية وانشاء محطة تجريبية مجمعة تعمل بطاقة الرياح‬ ‫ّ‬ ‫ذلك الجهد للقيام بدورهم.‬ ‫وبالطاقة الشمسية.‬
  • 9. ‫رسالة رئيس مجلس االدارة‬ ‫8‬
  • 10. ‫9‬ ‫رسالة رئيس مجلس االدارة‬ ‫يعتمد نجاحنا في مجموعة زين كمؤسسة تجارية على قدرتنها في التصدي للتحديات، وإذا كان الشغف الذي نتحرك به هو‬ ‫العامل المشترك في التعامل مع هذه التحديات، فإننا نجد أنفسنا في مواجهة جديدة مع تحدي آخر وهو هذه المرة في مجال‬ ‫االستدامة، ولكننا ننظر اليه على اعتباره فرصة لنا.‬ ‫نحن ندرك أن المشاريع التي نقوم بها في مجاالت االستدامة سوف تلعب دورا مهما في تنمية قدراتنا نحو تحقيق أهدافنا‬ ‫الرامية الى أن ننمو ككيان رائد، فالتزامنا بأن نؤثر إيجابيا على حياة مجتمعاتنا، هو أمرا يحتل يوما بعد يوم مكانة أكثر مركزية‬ ‫في استراتيجية أعمالنا وفي عملياتنا التشغيلية.‬ ‫وإذ نعلن من خالل هذا التقرير المجمع أننا «نتبنى موقفا» داعما ومساندا لالستدامة، فإننا وعلى جانب آخر نعتبره خطوة حاسمة‬ ‫على طريقنا نحو النجاح، وكجزء من جهودنا الرامية إلى جعل زين أكثر دعما لقضايا االستدامة، فإننا نقدم التزاما واضحًا من‬ ‫خالله للتواصل مع اآلخرين بشأن تقدمنا على صعيد تلك القضية .‬ ‫وبناء على ما تقدم، فإنني - وبالنيابة عن مجلس اإلدارة - يسرني أن أقدم بين أيديكم تقرير االستدامة األول لمجموعة زين،‬ ‫والواقع أن هذا التقرير يمثل منعطفا كبيرا في تاريخ تواصل «زين» مع مساهميها ومع األطراف المنتفعة األخرى.‬ ‫إن هذا التقرير هو بمثابة اقرار بأن قوة وقدرة زين على التأثير في العالم تتجاوز بكثير الشبكات وأجهزة الهواتف والصوت‬ ‫والبيانات، وفي واقع األمر فإن صناعة االتصاالت المتنقلة قد أثبت فعليا على نطاق واسع أنها ستكون واحدة من القوى األكثر‬ ‫قدرة على إحداث تحوالت جذرية في العالم في القرن الحادي والعشرين، ونحن في مجموعة زين نعتنق تماما هذا الجانب في‬ ‫عملنا، ونستمتع بالطرق التي تسهم بها منتجاتنا وخدماتنا في تحسين نوعية حياة األمم والشعوب.‬ ‫هذا التقرير يوضح ويشرح طبيعة المشاريع التي قدمت زين من خاللها مساهمات ملموسة للتنمية االجتماعية واالقتصادية في‬ ‫أسواقها في الشرق األوسط وشمال أفريقيا ، فعالوة على توفير تكنولوجيا التواصل الالزمة للتجارة وتنمية االقتصاد، فإن سلسلة‬ ‫القيم خاصتنا تمتد من خالل طبقات متعددة من أنشطة البنية التحتية وأنشطة التجزئة التي تسهم في توظيف اآلالف من‬ ‫األشخاص في أعمال مستقرة ومنتجة.‬ ‫ولقد ساعدت برامجنا الداعمة لبناء القدرات في تعزيز جهودنا في مجاالت االستدامة، فمن خالل عدد ال يحصى من حمالت‬ ‫التبرعات وبرامج الرعاية، تدعم عملياتنا التشغيلية القضايا األهم التي تهم المجتمعات المحلية، وتسهم هذه الجهود في‬ ‫تعزيز المعرفة كوسيلة للتنمية وخلق التوعية حول أهمية القضايا االجتماعية والبيئية.‬ ‫إن مجلس ادارة زين يؤمن بأن المستقبل المستدام هو المستقبل المشرق، فمن خالل ادائنا العالي وشبكاتنا المتطورة، فإننا‬ ‫سنقوم بدعم كامل لمجتمعاتنا، حيث سنسخر تقنيات االتصاالت الحديثة التي توفرها عملياتنا لخدمة توجهات وطموحات‬ ‫كافة األفراد من الغني والفقير إلى الصغير والكبير، لتمكينهم جميعا من االنخراط واالندماج مع العالم من حولهم.‬ ‫وألننا نتحرك دائما إلى األمام بعين يملؤها األمل والتفاؤل، فإننا نأمل أن يسمح لنا هذا التقرير بإطالع شركائنا على نوعية‬ ‫َ‬ ‫المبادرات والمساهمات التي نقدمها لشعوب مجتماعاتنا، كيف ساهمنا ؟ - وكيف نعتزم مواصلة هذه المساهمات ؟- وكل‬ ‫ذلك، في سبيل خلق «عالمنا الجميل».‬ ‫وإذ يسعدني أن أقدم لكم ثمرة عملياتنا في مجال االستدامة من خالل هذا التقرير التفصيلي، فإنني في غاية االمتنان لصاحب‬ ‫السمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح االحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه، ولسمو ولي العهد الشيخ نواف االحمد الجابر الصباح‬ ‫ولسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح وألعضاء حكومتنا على دعمهم المتواصل، وهو الدعم الذي كان‬ ‫دائما ضروريا لنجاحنا.‬ ‫أسعد أحمد البنوان‬ ‫رئيس مجلس اإلدارة‬
  • 11. ‫رسالة الرئيس التنفيذي‬ ‫01‬
  • 12. ‫11‬ ‫إنه لمن دواعي سروري أنا أضع بين أيديكم تقرير االستدامة األول لمجموعة زين، والذي سيكون بمثابة منصة مركزية للتواصل مع‬ ‫شركائنا الكثيرين في منطقة الشرق األوسط، فهو إذ يقدم منهجنا االستراتيجي لتحقيق االستدامة والمسؤولية االجتماعية للشركات،‬ ‫فإنه سيستعرض طبيعة التحديات التي نواجهها خالل ممارسة عملياتنا، كما أنه سيبرز النجاحات التي حققناها، والخطط الذي‬ ‫نسعى إلى تحقيقها مستقبال في هذا المجال.‬ ‫ً‬ ‫لقد كانت زين دائما -وال زالت- ذات قلب نابض وروح متجددة.. فقيمنا األساسية المتمثلة في “القلب” و“التألق” و “االنتماء” واضحة‬ ‫في جميع جوانب الطريقة التي نؤدي بها أعمالنا – ابتداء من الطريقة التي نعامل بها موظفينا، ومرورا بمبادراتنا االجتماعية التي ال‬ ‫تعد وال تحصى، ووصوال إلى دعايتنا التجارية القائمة على قضايا تالمس واقع مجتمعاتنا.‬ ‫خالل السنوات األخيرة، عكفنا على صقل وتطوير األطر المنهجية لعملياتنا في مجال االستدامة، وقد اشتمل ذلك على إنشاء إدارة‬ ‫مركزية للمسؤولية االجتماعية على مستوى المجموعة، مع وجود إدارات فرعية في كل واحدة من شركاتنا العاملة، ونحن إذ نتطلع‬ ‫إلى مواصلة تطوير وتنفيذ استراتيجية االستدامة الخاصة بنا - على غرار استراتيجية أعمالنا- فإننا نسعى الى التكيف مع بيئة‬ ‫تشغيل إقليمية أكثر تركيزا بعد التخارج من أصولنا األفريقية في العام 0102.‬ ‫ومع اعترافنا أن التحسينات “ الهرمية” التي أجريناها على عملياتنا كانت ضرورية لتنظيم ومواءمة سلسلة مبادراتنا، فإن الجوانب‬ ‫البارزة الحقيقة في أدائنا على صعيد االستدامة تتمثل في القصص التي تأتي من شركاتنا العاملة، فتلك القصص توضح أن‬ ‫آثار مبادراتنا تظهر ويشعر بها الناس على المستوى المحلي، وقد حرصنا أن ينقل هذا التقرير تلك القصص التي تبين ما تعنيه‬ ‫االستدامة حقا بالنسبة إلينا.‬ ‫ففي البحرين، أطلقت زين في المملكة ألول مرة حملة لجمع النفايات اإللكترونية، وقدمت زين العراق دعمها الى “مركز تدريب‬ ‫وتطوير األرامل”، وهي منظمة غير حكومية توفر التدريب المهني المتخصص لألرامل العراقيات، وأطلقت زين-األردن خدمة‬ ‫“‪ ، ”E-mal‬وهي خدمة مصرفية عبر الهاتف النقال بهدف تحفيز التنمية االقتصادية وزيادة فرص الحصول على القروض‬ ‫الصغيرة.‬ ‫وأطلقت زين-الكويت حملة “‪ ،”Drive Zain‬وهي حملة لتسليط الضوء على مخاطر استخدام الهاتف النقال أثناء قيادة السيارات،‬ ‫و في لبنان، واصلت شركتنا العاملة “إم تي سي-تاتش” تركيزها على تقليص تأثيراتها على البيئة، وفي المملكة العربية‬ ‫السعودية، تم تكريم زين بعدد من جوائز الملك خالد تقديرا لريادتها في مجال األعمال الخيرية الذكية.‬ ‫وقامت زين-السودان بنشر حلول الطاقة الشمسية في 62 من محطات شبكاتها سعيا إلى تقليل االعتماد على وقود الديزل،‬ ‫وهذه األمثلة ليست سوى مجموعة منتقاة صغيرة من مبادراتنا، وهي المبادرات ذات االستهدافات المحلية في جميع الدول التي‬ ‫نعمل فيها.‬ ‫وفي قلب كل هذه المبادرات، كان العنصر األساسي لكل نجاحاتنا ممثال في وجود موظفي زين الموهوبين والمتفانين في العمل،‬ ‫والواقع أن كون المرء موظفا لدى “زين” هو بمثابة وسام شرف، فعائلتنا الممتدة، هي واحدة من القوى العاملة ذات األداء األعلى في‬ ‫مجال صناعة االتصاالت.‬ ‫وأود أن أغتنم هذه الفرصة ألتقدم بالشكر الجزيل لموظفي مجموعة زين الذين قاموا بجهد كبير لدعم رحلتنا على طريق‬ ‫االستدامة، وهو الجهد الذي أثرى عملياتنا خالل العام 1102.‬ ‫ختاما، أود أن أدعو شركاءنا - سواء المساهمين أوالموظفين أوالموردين أو المزودين أو أعضاء المجتمع المحلي- إلى تقديم‬ ‫مالحظاتهم على هذا التقرير... فنحن نأمل من ذلك، الحث على تشجيع الحوار المشترك، حتى نتمكن من العمل في إطار شراكة‬ ‫فاعلة نهدف من ورائها تحقيق األهداف المشتركة.‬ ‫ومن خالل نشر هذا التقرير، فإننا “نتخذ موقفا” في سبيل تأكيد التزامنا طويل األمد إزاء إدارة وقياس أدوات التواصل التي لدينا‬ ‫بشكل أكثر كفاءة، حتى نقف ونقيم مساهماتنا على نحو فعال يساعدنا في الوصول إلى عالمنا الجميل.‬ ‫وال يفوتني إال وأن أعرب عن امتناني الكبير لموظفينا ولعمالئنا ولمساهمينا ولشركائنا، على الدعم المتواصل الذي وجدناه من‬ ‫الجميع..، بينما نمضي قدما على طريق رحلة االستدامة.‬ ‫نبيل خلف بن سالمة‬ ‫الرئيس التنفيذي - مجموعة زين‬
  • 13. ‫نبذة عن زين‬ ‫21‬ ‫3.04‬ ‫نظرة عامة‬ ‫تأسست شركة زين بموجب مرسوم أميري في الكويت في العام -3891 والتي‬ ‫كانت تعرف حينها باسم شركة االتصاالت المتنقلة “ إم تي سي”- لتكون اول شركة‬ ‫اتصاالت في منطقة الشرق األوسط، وفي العام 7002 تم إطالق العالمة التجارية‬ ‫مليون عميل‬ ‫“زين” لتكون الهوية الجديدة لهذا الكيان االقتصادي الكبير.‬ ‫والواقع أن العالمة التجارية زين والوعد الذي تقدمه – أال وهو خلق “عالم جميل”‬ ‫– يعكس معاني الطاقة واإللهام والتنوع التي تميز عمالء المجموعة وموظفيها‬ ‫وغيرهم من األطراف ذات الصلة المعنيين بصناعة االتصاالت.‬ ‫زين تفوز‬ ‫وقد تمتعت زين بالنمو وروح االبتكار المستمرين على مدار العقود الثالثة الماضية،‬ ‫بالمرتبة األولى‬ ‫حيث رسخت لنفسها وجودا تجاريا في 32 دولة في أرجاء منطقة الشرق‬ ‫األوسط وقارة أفريقيا ( منطقة الصحراء الكبرى )، وفي العام 0102، وفي خطوة‬ ‫استراتيجية هدفت الى إعادة التركيز على منطقة عملياتنا الرئيسية، نجحت‬ ‫الشركة في إبرام واحدة من أفضل صفقات التخارج في قطاع االتصاالت على‬‫للسنة الثانية على التوالي،‬ ‫مستوى العالم خالل الـ 51 عامًا الماضية ( وفقًا لتصنيف أكثر من جهة دولية‬ ‫لهذه الصفقة )، وذلك بعد بيع األصول اإلفريقية في 51 دولة.‬ ‫كأفضل موقع إلكتروني‬ ‫وفي العام 1102 - ونتيجة للتقسيم الجغرافي السياسي للسودان إلى دولتين‬ ‫– أال وهما السودان وجنوب السودان – انتهت زين بنجاح من الفصل بين شبكتي‬ ‫لشركات االتصاالت المتنقلة‬ ‫الدولتين، وأصبح هناك اآلن فريق إدارة جديد في جمهورية جنوب السودان،‬ ‫وفي سبتمبر 1102 تم بنجاح إجراء أول مكالمة هاتفية عبر شبكة زين في جنوب‬‫على مستوى منطقة الشرق األوسط،‬ ‫السودان.‬ ‫باعتبار شركة زين مشغل اتصاالت رائد على مستوى منطقة الشرق األوسط، فإنها‬ ‫في تصنيف كينغ‬ ‫توفر مجموعة متمزية من الخدمات الصوتية وخدمات البيانات المتنقلة ألكثر من‬ ‫2.04 مليون عميل نشط، حيث يمتد الوجود التشغيلي والتجاري للشركة حاليا عبر‬ ‫وورلد وايد ديجيتل‬ ‫ثمان دول، حيث تتوزع عمليات الشركة التشغيلية في كل من الكويت، المملكة‬ ‫األردنية، البحرين، العراق، لبنان، المملكة العربية السعودية، السودان، وجنوب‬ ‫السودان. وتتولى مجموعة زين ادارة شركة “ام تي سي-تاتش” في لبنان، لكن تلك‬ ‫الشركة مملوكة للدولة اللبنانية.‬ ‫المقر الرئيسي لمجموعة زين يتواجد في الكويت، وأسهمها مدرجة للتداول في‬ ‫زين تفوز بجائزة‬ ‫بورصة الكويت لألوراق المالية باعتبارها شركة عامة، حيث ال توجد قيود على أسهم‬ ‫“أفضل ابتكار في قطاع‬ ‫المجموعة إذ أن رأس مالها يتمتع بخاصية التداول الحر بنسبة 001%، و تعد هيئة‬ ‫االستثمار الكويتية أكبر مساهم في الشركة بنسبة 2.42%، وتمتلك مجموعة زين‬ ‫االتصاالت للعام 1102”‬ ‫حصة قدرها 52% من أسهم شركة زين السعودية (رسميا “ االتصاالت السعودية”)،‬ ‫والتي يتم تداول أسهمها في البورصة السعودية كشركة مساهمة سعودية.‬‫من مجلة “غلوبل تيليكومز بزنس”‬ ‫وذلك لنجاحها في إطالق ونشر خدمات‬‫المحفظة النقدية المتنقلة ‪ E-mal‬في األردن‬ ‫933,6‬ ‫موظف‬
  • 14. ‫31‬ ‫تـيـرا‬ ‫88‬ ‫اكثر من‬ ‫مليار2.2‬ ‫بايت‬ ‫هي حجـم البيــانــات التي‬ ‫تنقل على شبكات زين يوميًا‬ ‫دوالر أمريكي‬ ‫مليون نسمة‬ ‫‪EBITDA‬‬ ‫أرباح‬ ‫97.4‬ ‫مليار دوالر أمريكي‬ ‫يعيشون في‬ ‫حجم اإليرادات‬ ‫دول منطقة‬ ‫عمليات زين‬ ‫زين السعودية تطلق‬ ‫6 أسواق‬ ‫شبكة الجيل الرابع‬ ‫نحـتـل‬ ‫(‪ )4G LTE‬تجاريًا‬ ‫مـلـيون‬ ‫الصدارة‬ ‫رسالة نصية (‪ )SMS‬تجرى‬ ‫على شبكات زين يوميًا‬ ‫فيهـا‬ ‫أكثر من‬ ‫من أصل‬ ‫مليون كيلو متر مربع‬ ‫تغطيها شبكات زين‬ ‫8 أسواق‬ ‫مليون مكالمة‬ ‫تجرى على شبكات زين يوميًا‬ ‫للمرة الثالثة‬ ‫اكثر من‬ ‫وفي غضون ست سنوات،‬ ‫31‬ ‫زين تنال جائزة‬ ‫“أفضل مشغل شامل لالتصاالت المتنقلة”‬ ‫في الشرق األوسط وإفريقيا خالل حفل‬ ‫جوائز‬ ‫مليون عميل‬ ‫مليون عميل‬ ‫‪CommsMEA‬‬ ‫للعام 1102‬ ‫في العراق‬ ‫في السودان‬
  • 15. ‫نبذة عن زين‬ ‫41‬ ‫قيمنا‬‫إن رسالتنا في “زين” هي أن نكون مشغل االتصاالت المتنقلة الرائد عالميا، وذلك من خالل تقديم خدمات االتصاالت والبيانات المتنقلة ذات طراز فريد لجميع عمالئنا،‬‫ونحن نهدف إلى تحقيق ذلك من خالل استباق توقعات عمالئنا، ومكافأة موظفينا، وتحقيق عائدات مجزية لمساهمينان كما أننا نؤمن أن تحقيق هذه األهداف الثالثة‬ ‫سيكون مفتاحا لخلق عالمنا الجميل.‬ ‫تعتنق “زين” ثالثة قيم أساسية، وهي القيم التي تدعم المالمح الرئيسية لهويتنا التجارية، وهذه القيم هي:‬ ‫التألق‬‫لدينا رسالة نسعى إلى تحقيقها أال وهي أن نسعد عمالءنا وأن نتفوق حتى على توقعاتهم من خالل‬ ‫خدماتنا ذات الطراز العالمي.‬ ‫القلب‬ ‫إن الطاقة المحركة لمجموعة “زين” هي عبارة عن أشخاص ينتمون إلى خلفيات متنوعة وأساليب‬‫تفكير مختلفة، وهم يتميزون باإلبداع والرغبة في التحدي، فنحن نسعى إلى األفضل ونتوقع األفضل‬ ‫ونحتفظ باألفضل.‬ ‫االنتماء‬ ‫انطالقا من كوننا مواطنين دوليين، فإننا نسعى إلى خلق قيمة اقتصادية واجتماعية حيثما ذهبنا،‬ ‫وباعتبارنا من المواطنين الملتزمين فإننا ننظر إلى مسؤوليتنا االجتماعية والثقافية والبيئية باعتبارها‬ ‫مسؤوليات مقدسة.‬‫إن قيمنا تؤكد على التزامنا بروح المسؤولية االجتماعية، فبروح “التألق” و“القلب” و“االنتماء”، نسهم في عالم جميل من خالل‬ ‫عالقتنا مع شركائنا، أخذين تأثيراتنا االجتماعية والبيئية بعين االعتبار، وهذا يعني توسيع نطاق دورنا في المجتمع وصوال‬ ‫إلى ما هو أبعد من مجرد تقديم خدمات االتصاالت، وذلك من خالل تلبية االحتياجات األكثر إلحاحا في مجتمعاتنا، فضال‬ ‫عن االسهام في تخفيف حدة التحديات الناشئة، وخصوصًا تلك المتعلقة بقضايا االستدامة.‬
  • 16. ‫51‬ ‫الحوكمة‬ ‫في “زين”، ال يقتصر دور حوكمتنا المؤسساتية على الطريقة التي يشرف بها مجلس اإلدارة على تسيير أعمال المجموعة، بل يشمل أيضا مسؤوليتنا إزاء المساهمين وتجاه‬ ‫األطراف ذات الصلة.‬ ‫زين من بين أكبر الشركات التي يتم تداول أسهمها في البورصة الكويتية، ونحن نلتزم بمعايير الشفافية التي تتطلبها السوق والسلطات التنظيمية األخرى، ونحن نصدر‬ ‫بيانات مالية ربع سنوية، وبيانات مالية سنوية مدققة، باالضافة الى النشرات الفصلية حول األرباح واصدارات خاصة بعالقات المستثمرين.‬ ‫يتألف هيكل مجلس الحوكمة الخاص بـ“زين” من أعضاء مجلس اإلدارة واإلدارة التنفيذية، ويتم تعيين أحد أعضاء المجلس من جانب الحكومة الكويت على اعتبارها تملك‬ ‫الحصة األكبر في أسهم الشركة ممثلة في هيئة االستثمار الكويتية، في حين أن هناك أعضاء آخرين يمثلون مجموعات من المساهمين اآلخرين. وهناك خمسة من أعضاء‬ ‫المجلس مستقلين وال يمتلكون حصص أسهم رئيسية في الشركة كما ال يمتلكون سيطرة أو نفوذا على االدارة التنفيذية، ورئيس المجلس هو مسؤول غير تنفيذي، كما أن‬ ‫جميع وظائف اإلدارة الخاصة بالمجلس تتمتع باالستقاللية، وجميع أعضاء المجلس هم من غير التنفيذيين، ويقوم المجلس بمناقشة أي مسائل مهمة قد ينشأ عنها تضارب‬ ‫في المصالح ثم يتم اتخاذ اإلجراءات المناسبة بشأنها.‬ ‫أعضاء مجلس اإلدارة‬ ‫السيد أسعد أحمد البنوان، رئيس مجلس اإلدارة‬ ‫السيد عبد العزيز يعقوب النفيسي، نائب رئيس مجلس اإلدارة‬ ‫السيدة / شيخة خالد البحر، عضو‬ ‫السيد / عبد المحسن إبراهيم الفارس، عضو‬ ‫السيد / بدر ناصر الخرافي، عضو‬ ‫السيد / وليد عبد الله الروضان، عضو‬ ‫السيد / جمال أحمد الكندري، عضو‬ ‫السيد / جمال شاكر الكاظمي، عضو‬
  • 17. ‫نبذة عن زين‬ ‫61‬ ‫يتبع مجلس اإلدارة أربع لجان تتولى اإلشراف على القرارات المتعلقة بمراجعة الحسابات، واالستراتيجية، والقرارات القانونية واالستثمارية، ويرأس تلك اللجان أعضاء آخرون،‬ ‫وعلى أساس مستوى أداء األعمال، يتم التصويت على مكافآت أعضاء المجلس في يوم انعقاد االجتماع السنوي للجمعية العمومية، ثم يتم اإلفصاح عن تلك المكافآت في‬ ‫التقرير السنوي، وفي الوقت الراهن ال توجد صلة تربط بين مكافآت أعضاء المجلس وبين أدائهم في مجال االستدامة.‬ ‫ويوجد لدى “زين” ادارة خاصة بشؤون عالقات المستثمرين ، وهي االدارة التي تتولى تسهيل عملية التواصل بين المساهمين ومجلس اإلدارة، ويستطيع المساهمون أن‬ ‫يقدموا مالحظات تقييمية إلى مجلس االدارة من خالل لجانه، وكذلك خالل انعقاد اجتماع الجمعية العمومية السنوي، ولدينا أيضا برنامج “خطة تملك أسهم للموظفين”‬ ‫(‪ ،)ESOP‬وهو البرنامج الذي يوفر لموظفينا آلية للمشاركة في ملكية المؤسسة، كما أنه باستطاعة المساهمين الوصول إلى رئيس مجلس االدارة طلبا لحل تظلماتهم‬ ‫وشكواهم بعد استنفاد آليات التظلم األخرى.‬ ‫ويتولى “مجلس االدارة” االشراف على كيفية مراقبة اإلدارة لالمتثال لسياسات وإجراءات إدارة المخاطر، كما أنه يتولى مراجعة مدى كفاية إطار العمل الخاص بإدارة المخاطر‬ ‫فيما يتعلق بتلك المخاطر، وخالل أداء دوره الرقابي فإنه يتلقى المساعدة والدعم من جانب ادارة التدقيق الداخلي وإدارات ادارة المخاطر التابعة للمجموعة، وقد حددت‬ ‫“زين” المخاطر في المجاالت التالية ذات الصلة بقطاعنا وبعملياتنا التشغيلية:‬ ‫‪Primary Sustainability Risks‬‬ ‫المخاطر األساسية التي تهدد االستدامة‬ ‫المالية‬ ‫ّ‬ ‫استخدام مجموعة زين لألدوات المالية يعرضها لمجموعة متنوعة من المخاطر المالية، بما في ذلك المخاطر السوق والمخاطر االئتمانية ومخاطر أسعار صرف العمالت‬ ‫األجنبية ومخاطر السيولة.‬ ‫البيئة‬ ‫تشتمل المخاطر البيئية على إدارة النفايات واستخدام الطاقة.‬ ‫الصحة والسالمة‬ ‫مخاطر الصحة والسالمة تشمل الحوادث ذات الصلة بعمليات النقل، وتطوير البنية التحتية، والمخاوف المتعلقة بتأثيرات اإلشعاعات.‬ ‫سلسلة التوريد‬ ‫تنشأ مخاطر سلسلة التوريد الخاصة بنا من تزايد االستعانة بخدمات مصادر خارجية.‬ ‫المسؤولية المؤسساتية العامة‬ ‫تواجه زين مخاطر وفرص على صعيد دمج االستدامة في إدارة مخاطر األعمال وإدارة استمرارية األعمال، باالضافة الى زيادة مستوى الوعي.‬ ‫المخاطر التنظيمية‬‫المخاطر التنظيمية: تخضع صناعة االتصاالت المتنقلة الى ضوابط تنظيمية مكثفة، وتواجه زين مخاطر في حال قررت الحكومات المضيفة زيادة المتطلبات الضريبية،‬ ‫أو تغيير اتفاقيات اإلدارة، أو فرض عقوبات جديدة، أو فتح األسواق أمام منافسة إضافية.‬
  • 18. ‫71‬ ‫وكمؤسسة تعمل في ثمان دول، فإننا نواجه أيضا العديد من المخاطر االقتصادية اإلقليمية المحددة، وعلى سبيل المثال، فإن عدم االستقرار السياسي الذي سببته‬ ‫االضطرابات في البحرين كان له أثر سلبي على االقتصاد الوطني، وفي العراق، تسببت التوترات األمنية إلى جانب أعمال العنف في جعل بيئة العمل صعبة للغاية، وفي‬ ‫السودان، تواجه عملياتنا التشغيلية تزايدا في الضرائب وتقلبات في تقييم العملة- عالوة على أن الفصل بين السودان وجنوب السودان، واالضطرابات السياسية التي أعقبت‬ ‫ذلك قد أضافت مزيدا من الضغوط، وفي األردن، نواجه تحديات اقتصادية وتجارية، أما في الكويت، فإن التشبع السوقي يؤثر سلبيا على قدراتنا على النمو.‬ ‫إن كل واحد من فرق إدارة شركات العاملة تعمل بالتعاون مع فريق إدارة المجموعة في الكويت بهدف التصدي بشكل استباقي للمخاطر وتخفيف آثارها المحتملة.‬
  • 19. ‫االستدامة في “زين”‬ ‫81‬ ‫رسالة من إدارة المسؤولية االجتماعية‬ ‫كان لنا شرف قيادة اعداد وصياغة هذا التقرير األول حول االستدامة، والواقع أن هذا األمر يمثل عالمة بارزة حاسمة في‬ ‫مسيرتنا على طريق االستدامة، كما أنه يمثل عنصرا أساسيا من عناصر التزامنا بتحقيق مستويات أعلى من الشفافية‬ ‫والمساءلة في جميع أرجاء مؤسستنا.‬ ‫لقد كان من دواعي فخرنا خالل هذه العملية أن نسمع من جميع مسؤولي وموظفي عملياتنا التشغيلية عن جهودهم‬ ‫المتميزة، ونود أن نشكرهم على التزامهم وتفانيهم، فنحن ملتزمون بجعل هذا التقرير بمثابة أداة تعكس نجاحهم‬ ‫المستمر.‬ ‫في أعقاب بيع أصولنا اإلفريقية في 51 دولة في العام 0102، كنا قد أعدنا صياغة وتوجيه نهجنا بشأن االستدامة‬ ‫لينسجم مع األهداف االستراتيجية الجديدة الخاصة بالمجموعة، ولينسجم أيضا مع االحتياجات الملحة لمجتمعاتنا.‬ ‫وفي ضوء هذا السياق، تركزت جهودنا خالل العام 1102 على المستوى المحلي لكل دولة من الدول التي نعمل فيها،‬ ‫وذلك بهدف تلبية االحتياجات المحلية، ولقد أسهم زمالئنا في كل واحدة من عمليات زين التشغيلية في تدشين‬ ‫واطالق العديد من البرامج التي ساعدت في دعم المجتمعات المحلية.‬ ‫وإذ نتحرك إلى األمام، فإننا نخطط كمجموعة للعمل عن كثب أكثر على القضايا والفرص ذات الصلة باالستدامة،‬ ‫فخالل العام 2102، نخطط إلنشاء “قائمة أداء االستدامة” (‪ )Sustainability Performance Dashboard‬الخاصة‬ ‫بالمجموعة، وهي األداة التي من شأنها أن تسمح لنا بتقييم ورصد أدائنا في ضوء مجموعة من مؤشرات األداء الرئيسية‬ ‫الشائعة.‬ ‫كما أننا نخطط أيضا لتعزيز وسائلنا الخاصة بإشراك شركائنا من األطراف ذات الصلة خالل العام 2102، بدءا بإجراء‬ ‫دراسة مسحية محددة حول المسؤولية االجتماعية، وهي الدراسة التي ستتناول األطراف ذات الصلة الداخليين‬ ‫والشركاء والموردين.‬ ‫ونحن نهدف من خالل هذه الدراسة إلى فهم مدى الوعي الحالي إزاء مبادراتنا وإزاء القضايا واإلهتمامات األخرى‬ ‫ذات األولوية.‬‫إننا نتطلع إلى أن نخطو الخطوات المقبلة على طريق هذه الرحلة، وأن نصدر في العام المقبل تقريرا جديدا حول التقدم‬ ‫الذي أحرزناه.‬ ‫إدارة المسؤولية االجتماعية‬ ‫مجموعة زين‬
  • 20. ‫91‬ ‫إن مبادئ االستدامة والمسؤولية االجتماعية للشركات (‪ )CSR‬هي إلى حد كبير جزء من هوية العالمة التجارية “زين”، ونحن ندرك جيدا أنه من مسؤوليتنا أن ننفذ عملياتنا‬ ‫التشغيلية بطريقة مستدامة، بحيث نتدبر التأثيرات االجتماعية والبيئية واالقتصادية - اإليجابية والسلبية على حد سواء - وعالوة على ذلك، فإننا نعتقد أن اتباع نهج‬ ‫استباقي في التعامل مع قضية االستدامة يكشف فرصا كبيرة لرجال األعمال.‬ ‫ونجن ندرك أن لكل مجتمع تحديات وفرص فريدة للتنمية االقتصادية والتمكين االجتماعي والرعاية البيئية، وقد اتخذت “زين” نهجا محليا في التعامل مع هذه‬ ‫االحتياجات واألولويات، فكل عملية تشغيلية من عمليات “زين” لديها إدارة خاصة مخصصة للمسؤولية االجتماعية (‪ ،)CSR‬وهي اإلدارة التي تعمل مع األطراف ذات‬ ‫الصلة المحليين لفهم احتياجات المجتمع ذات األولوية، وتحديد الشركاء، وتنفيذ المبادرات.‬ ‫وباإلضافة إلى مبادرات التنمية المجتمعية العديدة التي أطلقناها في جميع أرجاء عملياتنا التشغيلية، فإننا قمنا بإنشاء خطة لإلدارة البيئية واالجتماعية (‪ ،)ESMP‬وهي‬ ‫الخطة التي تهدف إلى الحد من التأثيرات االجتماعية والثقافية والبيئية المحتملة التي قد تنجم عن توسيع وتشغيل شبكات االتصاالت الخلوية.‬ ‫وقد تمت صياغة المبادئ التوجيهية الخاصة بـ “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪ )ESMP‬بحيث تتجاوب مع خطة “معايير األداء بشأن االستدامة االجتماعية والبيئية”‬ ‫التي تحددها “مؤسسة التمويل الدولية” (‪ ،)IFC‬وبهدف تعزيز التعلم المستمر عبر عملياتنا التشغيلية في ما يتعلق بالتنفيذ السليم لتلك المبادئ التوجيهية، فإننا عقدنا‬ ‫دورة تدريبية على “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪ )ESMP‬في يونيو 1102.‬ ‫إن “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪ )ESMP‬الخاصة بنا تتناول ثالثة مجاالت‬ ‫رئيسية، وهي:‬ ‫العمليات التشغيلية العامة: تقدم “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪)ESMP‬‬ ‫توصيات وتوجيهات بشأن كيفية مراقبة استخدام الموارد وتقليص حجم الموارد‬ ‫المستخدمة من خالل إعادة االستخدام / أو إعادة التدوير عبر عملياتنا التشغيلية.‬ ‫تنفيذ الشبكات (اكتساب وتشييد الموقع): إن “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية”‬ ‫(‪ )ESMP‬تقدم توجيهات وارشادات بشأن كيف يتعين على عملية اختيار مواقع‬ ‫هوائيات البث أن تأخذ في االعتبار ليس فقط المعايير الفنية، بل أيضا المعايير‬ ‫االقتصادية واالجتماعية والتاريخية والثقافية والبيئية، وأن تعمل على االستفادة‬ ‫من عوامل الصحة والسالمة، والتشاور مع األطراف ذات الصلة المعنيين هو أحد‬ ‫الجوانب الرئيسية في عملية اختيار المواقع. وهكذا فإن كل ممارساتنا التصميمية‬ ‫والتشييدية واإلدارية باالضافة إلى برنامج رصد قوي يتم تنفيذها جميعا بطريقة‬ ‫تراعي الحد من التأثيرات البيئية واالجتماعية.‬ ‫تشغيل المواقع: يتم أخذ احتياطات السالمة واالحتياطات البيئية المناسبة خالل‬ ‫عمليات صيانة مواقعنا، بما في ذلك نقل وتوصيل وقود المولدات واإلصالحات‬ ‫التي يقوم بها الفنيون، الذين يتعين عليهم في كثير من األحيان أن يتسلقوا‬ ‫أبراج هوائيات البث، كما أن المبادئ التوجيهية تعالج األمور المتعلقة بالسمع‬ ‫والتخلص من النفايات.‬ ‫مجموعة “زين” هي عضو في “االتحاد العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة” (‪ )GSMCA‬الذي يمثل مصالح صناعة‬ ‫االتصاالت المتنقلة في جميع أرجاء العالم، وقد قام “االتحاد العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة” بدور قيادي في رسم‬ ‫وتحديد الخطوط العريضة والمعايير المتعلقة بالعديد من المواضيع ذات الصلة باالستدامة والمسؤولية االجتماعية للشركات.‬ ‫وعلى سبيل المثال، تعاونت “زين” مع ‪ GSMCA‬في تطوير مبادئ الخصوصية الخاصة بالهواتف النقالة، وهي المباديء‬ ‫التي تم اطالقها في العام 1102، وتصف تلك المبادئ الطريقة التي يجب أن يتم من خاللها احترام وحماية خصوصية عمالء‬ ‫االتصاالت المتنقلة.‬
  • 21. ‫االستدامة في “زين”‬ ‫02‬ ‫لمحة عن األطراف ذات الصلة في “زين”‬‫وفقا لتعريف “زين”، فإن “ أصحاب الصلة “ هم أولئك الذين يؤثرون أو يتأثرون بأعمالنا، وهذا الجدول يقدم مستوى عال من التوضيح للكيفية التي نتعامل من خاللها مع‬‫إشراك األطراف ذات الصلة في شتى عملياتنا التشغيلية، وتقريرنا هذا حول االستدامة يمثل واحدا من الطرق التي نستجيب من خاللها ألولويات األطراف ذات الصلة لمزيد‬ ‫من متطلبات الشفافية وزيادة التواصل.‬
  • 22. ‫12‬ ‫استجابتنا‬ ‫أولويات أطرافنا ذات الصلة‬ ‫كيف ننخرط‬ ‫أطرافنا ذات الصلة شركاؤنا‬ ‫•نستثمر في شبكتنا‬ ‫ ‬ ‫•خدمة موثوقة‬ ‫ ‬ ‫•نساعد في متاجر البيع بالتجزئة‬ ‫ ‬ ‫العمالء‬ ‫•نوفر للعمالء أحدث التقنيات لكل من‬ ‫ ‬ ‫•خدمة مبتكرة‬ ‫ ‬ ‫•نقدم الخدمات الى العمالء من خالل مراكز‬ ‫ ‬ ‫3.04 عميل فعال‬ ‫الخمات الصوتية وخدمات البيانات‬ ‫•خدمة بأسعار معقولة‬ ‫ ‬ ‫االتصال، وإرسال رسائل نصية‬ ‫•نطلق في كل سوق منتجات مصممة‬ ‫ ‬ ‫•خدمة يسهل الوصول إليها‬ ‫ ‬ ‫•نقوم باجراء المسوحات (حول رضا العمالء،‬ ‫ ‬ ‫خصيصا ذات خيارات مالئمة لعمالء الدفع‬ ‫•التنوع (في المنتجات والخدمات لتناسب‬ ‫ ‬ ‫وانطباعات المتاجر، وتعقب العالمة التجارية)‬ ‫المسبق وعمالء الدفع اآلجل‬ ‫مختلف أنماط الحياة)‬ ‫•نقدم معلومات عن مواقع “زين” االلكترونية‬ ‫ ‬ ‫•نقدم الدعم من خالل فرق خدمة العمالء‬ ‫ ‬ ‫•سهولة ووضوح نظام الفواتير‬ ‫ ‬ ‫•نتفاعل عبر وسائل اإلعالم االجتماعية‬ ‫ ‬ ‫•نوفر خدمات عبر موقعنا االلكتروني وخيارات‬ ‫ ‬ ‫•أمن المعلومات وحماية البيانات‬ ‫ ‬ ‫•نخصص فرقا لخدمة العمالء‬ ‫ ‬ ‫سداد الفواتير عبر اإلنترنت‬ ‫•حل الشكاوى بسرعة وكفاءة‬ ‫ ‬ ‫•لدينا مركز اتصال بلغات مختلفة‬ ‫ ‬ ‫•رعاية عمالء ذات جودة عالية‬ ‫ ‬ ‫•نعمل على زيادة الربحية‬ ‫ ‬ ‫•عوائد قوية على االستثمار‬ ‫ ‬ ‫ •نتواصل من خالل ادارة عالقات‬ ‫المساهمون والمستثمرين‬ ‫•نسعى الى زيادة حجم قاعدة العمالء‬ ‫ ‬ ‫•شفافية‬ ‫ ‬ ‫المستثمرين (‪)IR‬‬ ‫أكبر مساهم هو هيئة‬ ‫•نوفر تحديثات مستمرة من خالل ادارة‬ ‫ ‬ ‫•تواصل واضح بشأن استراتيجية الشركة‬ ‫ ‬ ‫ •نصدر تقارير مالية ربع سنوية نصدر نشرات‬ ‫االستثمار الكويتية (٪2.42)‬ ‫عالقات المستثمرين‬ ‫•التميز في اإلدارة‬ ‫ ‬ ‫فصلية حول األرباح نوفر عروض توضيحية‬ ‫•نعمل على زيادة الشفافية‬ ‫ ‬ ‫لعالقات المستثمرين نصدر تقارير مالية‬ ‫•نتابع عمل ادارة ضمان اإليرادات‬ ‫ ‬ ‫مدققة سنويا‬ ‫ •نستضيف اجتماع الجمعية العمومية السنوية‬ ‫•نقدم حزمة مزايا تنافسية‬ ‫ ‬ ‫•األمان والرضا الوظيفي‬ ‫ ‬ ‫ •نوزع التعميمات والمراسالت الداخلية (البريد‬ ‫الموظفون‬ ‫•ننفذ برامج تدريب‬ ‫ ‬ ‫• مزايا و مستحقات الموظفين‬ ‫ ‬ ‫اإللكتروني، ملصقات، رسائل ‪)SMS‬‬ ‫أكثر من 933,6 موظف‬ ‫•نشجع سياسة الباب المفتوح‬ ‫ ‬ ‫• فرص للتطوير والنمو وتطوير المهارات‬ ‫ ‬ ‫ •نقوم بإجراء تقييمات لألداء نقوم بإجراء‬ ‫بدوام كامل‬ ‫•نوفر فرص متنوعة للمتطوعين ونستضيف‬ ‫ ‬ ‫•راتب تنافسي‬ ‫ ‬ ‫مسوحات انخراط الموظفين‬ ‫فعاليات خاصة بالموظفين‬ ‫• العمل لدى شركة تلبي قيمهم‬ ‫ ‬ ‫ •نعقد اجتماعات لفرق العمل‬ ‫•الوصول الى مؤتمرات دولية وفرص للتواصل‬ ‫ ‬ ‫مع اآلخرين‬ ‫•دعم أنشطة المسؤولية االجتماعية ذات الصلة‬ ‫ ‬ ‫ •الحد األدنى من المشاكل البصرية والصوتية‬ ‫•نعقد اجتماعات وجها لوجه‬ ‫ ‬ ‫الجمهور العام ومؤسسات‬ ‫بالقضايا المحلية‬ ‫ •االلتزام باحترام معايير الصحة والسالمة‬ ‫•نشارك في حضور االجتماعات والمؤتمرات‬ ‫ ‬ ‫المجتمع‬ ‫•االنخراط مع الجيران في اختيار الموقع مع‬ ‫ ‬ ‫ •التعامل مع احتياجات المجتمع ذات األولوية‬ ‫•نشارك في الفعاليات المجتمعية وتقديم‬ ‫ ‬ ‫القريبين من مقرنا‬ ‫زيادة الشفافية‬ ‫(مثل الصحة والتعليم والتنمية االقتصادية)‬ ‫عروض توضيحية‬ ‫والمنظمات غير الحكومية‬ ‫•توفير معلومات حول الصحة وحول سالمة‬ ‫ ‬ ‫•توزيع معلومات حول الصحة والسالمة‬ ‫ ‬ ‫ووسائل اإلعالم والجمعيات‬ ‫محطات الشبكات‬ ‫•تقديم معلومات عن مواقع “زين” االلكترونية‬ ‫ ‬ ‫الخيرية واالتحادات‬ ‫•تحديث المولدات وصوال الى لنماذج المزودة‬ ‫ ‬ ‫والمؤسسات والمدارس‬ ‫بكواتم للصوت‬ ‫والجامعات والمستشفيات‬ ‫•تثبيت حلول تمويه للمحطات، عند االقتضاء‬ ‫ ‬ ‫ •تشجيع المناقشات مع اإلدارات ذات الصلة،‬ ‫ •شروط مواتية‬ ‫•عقد االجتماعات (وجها لوجه وعبر الهواتف)‬ ‫ ‬ ‫الشركاء التجاريين‬ ‫بما في ذلك المشتريات والمبيعات‬ ‫ •الدفع في األوقات المناسبة‬ ‫•التواصل عبر البريد اإللكتروني‬ ‫ ‬ ‫الموردين والمتعهدين‬ ‫ •إجراء تقييمات دورية‬ ‫ •فرص عمل لألفراد وللمشروعات الصغيرة‬ ‫•التناقش والتفاوض بشأن العقود والشروط‬ ‫ ‬ ‫والموزعين‬ ‫ •تحسين عملياتنا، عندما يكون ذلك ضروريا‬ ‫والمتوسطة‬ ‫•تقديم مبادئ توجيهية بشأن التوقعات‬ ‫ ‬ ‫الخاصة باألداء، بما في ذلك األمور المتعلقة‬ ‫بالصحة والسالمة واإلدارة البيئية، عندما‬ ‫يكون ذلك مناسبا‬ ‫ •االمتثال للقوانين واللوائح‬ ‫ •الحصول على خدمات االتصاالت للمواطنين‬ ‫•نشر التقرير السنوي‬ ‫ ‬ ‫الحكومة والجهات التنظيمية‬ ‫ •نشر التقارير السنوية‬ ‫ •العوائد الضريبة‬ ‫•عقد اجتماعات‬ ‫ ‬ ‫سوق الكويت لألوراق المالية‬ ‫ •االبقاء على قنوات مباشرة مفتوحة مع‬ ‫ •االمتثال للقواعد التنظيمية المتعلقة بالصحة‬ ‫•المشاركة في لجان استشارية‬ ‫ ‬ ‫(البورصة)، وهيئة سوق المال‬ ‫المسؤولين الحكوميين‬ ‫والسالمة وحماية المستهلك‬ ‫•المشاركة في المؤتمرات‬ ‫ ‬ ‫(‪ ،)CMA‬ومنظمي االتصاالت‬ ‫•اصدار الخطابات الرسمية‬ ‫ ‬ ‫المحليين، ووزارات االتصاالت‬ ‫•حضور االجتماعات والعروض التوضيحية‬ ‫ ‬ ‫•المشاركة في إجمالية عمل “‪GSMA Green‬‬ ‫ ‬ ‫•التعاون بين الشركات النظيرة‬ ‫ ‬ ‫ •حضور االجتماعات والمؤتمرات‬ ‫نظراء الصناعة واتحاداتها‬ ‫‪”Power‬‬ ‫•جوانب التقدم في صناعة االتصاالت ، بما‬ ‫ ‬ ‫ •المشاركة في إجماليات العمل‬ ‫ورابطة مشغلي الهواتف‬ ‫•انضممنا الى تحالف ‪GSMA Mobile‬‬ ‫ ‬ ‫في ذلك الوصول الى الشبكات‬ ‫النقالة (‪ )GSMA‬واالتحاد‬ ‫‪ Alliance‬ضد المحتوى المسيء لألطفال‬ ‫•نطاق أوسع وأعلى جودة لتقديم المنتجات‬ ‫ ‬ ‫الدولي لالتصاالت‬ ‫جنسيا‬ ‫والخدمات‬ ‫ •تعاوننا مع رابطة مشغلي الهواتف النقالة‬ ‫•الشراكات المنسقة تنسيقا جيدا والمفيدة‬ ‫ ‬ ‫(‪ )GSMA‬في وضع مبادئ خصوصية‬ ‫لكل األطراف‬ ‫الهواتف النقالة‬ ‫ •إطالق حمالت قائمة على أساس قضايا‬ ‫معينة‬
  • 23. ‫منتجاتنا وعمالؤنا‬ ‫22‬
  • 24. ‫32‬ ‫العام 1102 ...‬ ‫التحدي‬ ‫ • أطلقنا “حملة القيادة اآلمنة” (“‪ )”Drive Zain‬في الكويت وتم‬ ‫ •من بين 001 مليون شخص يعيشون في الدول التي تعمل بها‬ ‫التوصل من خاللها مع 000,12 من طالب الجامعة من خالل‬ ‫زين، هناك 72% فقط يستخدمون اإلنترنت بانتظام‬ ‫رسائل حول االستخدام المسؤول للهواتف النقالة في أثناء القيادة‬ ‫ •السائق الذي يستخدم هاتفا نقاال في أثناء القيادة هو أكثر‬ ‫ •تعاوننا في تطوير “مبادئ الخصوصية للهواتف النقالة”.‬ ‫عرضة بأربع مرات لحادث‬ ‫ •أطلقنا تقنية ‪ +HSPA‬في لبنان واألردن؛ وشبكة ‪ 4G‬في المملكة‬ ‫ •18% من مستخدمي الهواتف النقالة يشعرون بأن حماية‬ ‫العربية السعودية‬ ‫المعلومات الشخصية هو أمر مهم جدا، و 14% سيلجأون الى‬ ‫الحد من استخدامها إذا لم توجد ضمانات أفضل‬ ‫ •أنشأنا 071 موقعا لتوفير التغطية ألكثر من 571 ألف شخص في‬ ‫005 قرية نائية في المملكة العربية السعودية‬ ‫إن صميم وجوهر أعمال “زين” يتمثل في خلق التواصل بين الناس، ومنتجاتنا وخدماتنا تربط بين العائالت‬ ‫واألصدقاء، وتساعد الشركات في تلبية احتياجاتها، وتربط بين شتى أرجاء العالم، وهنالك منتجات اتصاالت،‬ ‫مثل المؤتمرات عبر الفيديو، والعمل عن ُبعد، والتعلم عن بعد، أصبحت جزءا ال يتجزأ من األدوات الالزمة في‬ ‫األعمال اليومية واألنشطة الشخصية.‬ ‫ويتم استخدام أدوات االتصاالت المتخصصة في كل صناعة تقريبا، بما يتيح لمليارات من األفراد التواصل مع‬ ‫بعضهم البعض، بغض النظر عن الموقع الجغرافي.‬ ‫انسجاما مع التزامنا باالستمرار في جعل االتصاالت معقولة األسعار وفي متناول الجميع، فإننا نواصل تقديم‬ ‫خدمات مبتكرة من أجل سد “الفجوة الرقمية” القائمة بين أولئك الذين لديهم امكانيات تكنولوجية وافرة‬ ‫وأولئك الذين ليس لديهم، وإننا نفخر بتقديم الرعاية لعمالئنا، بما يتيح لهم الحصول والوصول الى أحدث‬ ‫التقنيات، كما أننا نبذل تركيزا قويا على تعزيز االستخدام المسؤول لمنتجاتنا.‬ ‫إن منتجاتنا وخدماتنا تمثل قوة كبيرة من أجل التطور والتقدم وإكساب القدرة على تحسين نوعية الحياة‬ ‫في المجتمعات التي نعمل فيها، فهي أبعد بكثير من مجرد الخدمات الصوتية وخدمات البيانات، وبهذه‬ ‫الطريقة، فإن منتجاتنا وعمالئنا- التي هي العناصر األساسية في عملنا - تمثل جانبا كبيرا من نهجنا ازاء‬ ‫االستدامة وتأثيراتها.‬ ‫إننا في “زين” ، نفتخر بمنتجاتنا وخدماتنا المبتكرة الرائدة في السوق، وفي العام 1102، ركزنا على توسيع‬ ‫نطاق خدمات اإلنترنت عالي السرعة عبر الهاتف النقال، وخلقنا بذلك حزم مكالمات ورسائل، وأطلقنا أحدث‬ ‫األجهزة الذكية التي تتناسب مع احتياجات عمالئنا ومع قواهم الشرائية. وعالوة على ذلك فإننا ندخل في‬ ‫ (كمشغلي شبكات اتصاالت متنقلة، نعتقد أن‬ ‫شراكات مع مستشفيات وبنوك من أجل تقديم خدمات ذات قيمة مضافة مثل الرسائل النصية التوعوية‬ ‫واحدة من مسؤولياتنا األساسية هي أن نعمل على‬ ‫والنصائح المتعلقة بالسالمة.‬ ‫تعزيز االستخدام اآلمن والمسؤول للهواتف النقالة‬ ‫أثناء قيادة السيارات).‬ ‫ولقد كان أحد أبرز انجازاتنا البارزة خالل العام 1102 هو إطالق خدمات النطاق العريض باستخدام تكنولوجيا‬ ‫‪ +HSPA‬األحدث في األردن ولبنان، مما أتاح للعمالء التمتع باستخدام اإلنترنت عالي السرعة عبر أجهزتهم‬ ‫النقالة.‬ ‫وكانت “زين” أول شركة اتصاالت متنقلة في منطقة الشرق األوسط (وواحدة من بين األوائل على مستوى‬ ‫العالم) أطلقت شبكة (‪ )4G LTE‬تجاريا، وكان ذلك بدءا بالمملكة العربية السعودية.‬ ‫تسمح تقنية ‪ 4G LTE‬بالبث الالسلكي لكميات كبيرة من البيانات بسرعة ال مثيل لها، كما يمكنها أيضا أن‬ ‫تستوعب مزيدا من التطبيقات مثل مؤتمرات الفيديو، والمحتوى عالي الوضوح، ومدونات الفيديو، واأللعاب‬ ‫التفاعلية عالوة على تنزيالت الفيديو على مواقع شبكات التواصل االجتماعية، بما يجمع بين األفكار والناس‬ ‫معا بمعدالت أسرع من أي وقت مضى.‬ ‫شبكتنا: اتاحة الوصول للماليين‬ ‫السودان‬ ‫السعودية‬ ‫لبنان‬ ‫الكويت‬ ‫األردن‬ ‫العراق‬ ‫البحرين‬ ‫000,060,31‬ ‫000,765,7‬ ‫000,938,1‬ ‫000,301,2‬ ‫000,157,2‬ ‫000,534,21‬ ‫000,805‬ ‫عدد العمالء‬ ‫78%‬ ‫1.98%‬ ‫99%‬ ‫001%‬ ‫89.99%‬ ‫49%‬ ‫001%‬ ‫نسبة تغطية السكان‬ ‫حجم االستثمار الرأسمالي في البنية‬ ‫592 مليون‬ ‫091 مليون‬ ‫ال ينطبق‬ ‫601 مليون‬ ‫42 مليون‬ ‫411 مليون‬ ‫58 مليون‬ ‫التحتية للشبكة (بالدوالر األمريكي)‬
  • 25. ‫منتجاتنا وعمالؤنا‬ ‫42‬ ‫اتاحة الوصول من خالل شبكتنا‬ ‫أظهرت نتائج عدد ال يحصى من الدراسات أن خدمات االتصاالت تسهم في تحفيز التنمية االجتماعية واالقتصادية، فاالتصاالت ال تتيح فقط الوصول إلى الخدمات االجتماعية‬ ‫األساسية مثل الصحة والتعليم والزراعة والصرف الصحي، بل انها حيوية أيضا لسالمة المجتمع واألمن القومي.‬ ‫وفي ظل حالة الحراك السياسي التي اندلعت مؤخرا في منطقة الشرق األوسط، رأينا أن االتصاالت تلعب دورا رئيسيا في مساعدة الناس على التعبير عن آرائهم، فتوافر وتبادل‬ ‫المعلومات من العوامل األساسية لتحقيق التحوالت في المجتمعات.‬‫وانطالقا من ادراك األمم المتحدة ألهمية هذه الخدمات، فإن من بين غاياتها المحددة كجزء من “اهداف األلفية التنموية” أن “تتيح منافع وفوائد التقنيات الجديدة، وال سيما تقنيات‬ ‫المعلومات واالتصاالت” من خالل التعاون مع القطاع الخاص، ونحن ندعم هذا الهدف ونواصل التعاون بنشاط مع شركائنا في سبيل زيادة معدالت الوصول الى شبكات االتصاالت.‬ ‫وقد تضاعفت أعداد االشتراكات للهواتف النقالة في المنطقة بمعدل ثالث أضعاف تقريبا خالل السنوات الخمس الماضية، لترتفع من 621 مليون في العام 6002 إلى ما‬ ‫يقرب من 053 مليون مشترك مع حلول نهاية العام 1102، وذلك وفقا إلحصاءات االتحاد الدولي لالتصاالت (‪.)ITU‬‬‫وهذا يعني أن هناك ارتفاع بنسبة 79% في معدل ارتفاع انتشار الهواتف الخلوية النقالة، وهو أعلى بنسبة 01% مقارنة بمتوسط االرتفاع​​العالمي، ونحن فخورون باالسهام الذي‬ ‫حققناه في نسبة انتشار وصول المستخدمين إلى شبكات االتصال عبر المنطقة. وعلى الرغم من نمو معدالت استخدام الهواتف النقالة، فإن معدالت استخدام االنترنت ال تزال‬ ‫منخفضة جدا، فتقديرات االتحاد الدولي لالتصاالت تشير إلى أنه مع نهاية العام 1102، كان هناك 03% فقط من السكان في الدول العربية الذين يستخدمون االنترنت، ومن‬ ‫خالل توسيع نطاق عروضنا في مجال االتصاالت ذات النطاق العريض، نأمل أن نسهم في تحقيق استخدام أوسع نطاقا لإلنترنت في المنطقة.‬ ‫إن مجتمعاتنا السكانية المتنوعة الكثيرة تتميز بتنوعات سكانية ذات احتياجات ورغبات مختلفة،‬ ‫ولزيادة معدالت الوصول، فإننا نصمم عروضا خاصة لكل من:‬ ‫•المجتمعات الريفية‬ ‫ ‬ ‫•ذوي االحتياجات الخاصة‬ ‫ ‬ ‫•السكان ذوي الدخل المنخفض‬ ‫ ‬ ‫•العمال األجانب والنازحين والمهجرين‬ ‫ ‬ ‫•الشباب والطالب‬ ‫ ‬ ‫من بين الدول التي نعمل فيها، توجد في السودان أدنى نسبة اشتراكات للهواتف المتنقلة، يليها لبنان ثم العراق، ويتمثل الهدف التجاري واالجتماعي ألعمالنا في تزويد الناس‬ ‫في تلك الدول بإمكانية الحصول على فوائد خدمات االتصاالت المتنقلة.‬ ‫واحدى الطرق التي نفعل بها هذا تتمثل في تخفيض تكاليف دخول العمالء الى الخدمات، والخدمة المدفوعة مسبقا هي واحدة من العروض االكثر فعالية للعمالء الذين‬ ‫يفضلون شروط الدفع المرنة، وباإلضافة إلى عرض الدفع المسبق العادي، فإن “زين” السودان تقدم منتجا تجاريا خاصا يهدف إلى تخفيض حاجز الدخول أمام أصحاب األعمال‬‫وتفرض رسوم تعرفة دولية بتكلفة مخفضة عن كل 03 ثانية، وتقدم الشركة أيضا عروض التسعير بالثانية للعمالء بهدف دعم الوصول مع تقليل التكاليف في الوقت ذاته. كما‬ ‫توفر شركة زين العراق عروض تسعير بالثانية بهدف تخفيض تكاليف الدخول الى السوق.‬ ‫وعالوة على ذلك – ومن أجل تقديم الدعم الى العاملين في مجال التعليم – تطرح زين العراق عروضا مصممة خصيصا لالتحاد العراقي للمعلمين.‬ ‫0102 ,‪Mobile-cellular subscriptions‬‬ ‫‪Per 100 inhabitants‬‬ ‫5.04‬ ‫السودان‬ ‫86‬ ‫لبنان‬ ‫8.57‬ ‫العراق‬ ‫701‬ ‫األردن‬ ‫2.421‬ ‫البحرين‬ ‫8.061‬ ‫الكويت‬ ‫9.781‬ ‫السعودية‬ ‫‪Source: ITU World Telecommunication/ICT Indicators database‬‬
  • 26. ‫52‬ ‫ال تقتصر مسؤوليتنا على توفير الوصول إلى الشبكات فحسب، بل تشمل أيضا ضمان توفير الثقة الكافية وتوافر الخدمات التي نقدمها، فشركة “زين” العراق، على سبيل‬ ‫المثال، لديها فريق ميداني يقوم بإعداد تقارير حول األمور المتعلقة بالخدمات كما يعمل على التأكد من توافر منتجات “زين” في مواقع نقاط البيع.‬ ‫ويتم اجراء “تجارب استطالعية” في كل منطقة بهدف ضمان توفير عنصر الثقة في الخدمة التي تقدمها الشركة في المناطق المغطاة، وكذلك بهدف اكتشاف أي‬ ‫بقع مفقودة في أي منطقة تغطية تجارية أو صناعية تم انشاؤها حديثا، ويتم أيضا تحليل تقارير مراكز االتصال لتحديد القضايا المثارة وتقييم السبل التي يمكن حلها‬ ‫بها، ومن خالل تخطيطنا الستمرارية األعمال، فإننا نعمل على التأكد من أن شبكتنا سوف تكون متاحة على الرغم من أي كوارث طبيعية محتملة أو أي تهديدات أمنية‬ ‫لمحطاتنا.‬ ‫“زين” األردن توسع نطاق الوصول الى االتصاالت بين السكان‬ ‫حققت “زين” األردن سجال ممتازا في مجال تقييم احتياجات الشرائح السكانية المختلفة في المملكة وإيجاد الحلول لتلك االحتياجات، وعلى سبيل المثال، يقيم‬ ‫في االردن عدد كبير من العمال األجانب المصريبن، لذا فإن “زين” استحدثت منتجا خاصا لهؤالء العمال مع تخفيض تعرفة االتصال بمصر.‬ ‫في العام 1102، استقبل األردن أفواجا بشرية من الفارين من االضطرابات السياسية األخيرة في سوريا وليبيا، وقد حددت شركة “زين” األردن الفرص بهدف‬ ‫خلق عروض منتجات وخدمات خاصة تركز على ظروفهم واحتياجات الفريدة من جهة االتصاالت، وسيتم إطالق هذه العروض خالل العام 2102.‬ ‫غالبا ما يواجه السكان ذوي الدخل المنخفض صعوبة في الوصول الى االتصاالت، وفي محاولة لخفض حاجز الدخول أمام العديد من العمالء في األردن، دخلت‬ ‫“زين” في شراكة مع البنك األردني الكويتي للسماح للعمالء بشراء أجهزة الكمبيوتر النقال والكمبيوتر اللوحي بالتقسيط، وبالتالي تخفيض تكلفة الدخول سعيا‬ ‫الى توفير فرص متساوية للوصول.‬ ‫وقد وجدت شركة “زين” األردن أن معظم سكان المناطق الريفية من ذوي الدخل المنخفض كانوا مهتمين أكثر بالحصول على خدمات النطاق العريض وأقل‬ ‫اهتماما إزاء الوظائف والخدمات عالية السرعة، واستنادا الى ذلك، ركزت “زين” على توفير وصول هؤالء من خالل تقديم خدمة أقل سرعة بأسعار أقل.‬ ‫“زين” السعودية تدخل شراكة مع “صندوق الخدمة الشاملة” (‪)USF‬‬ ‫انطالقا من ادراكها بأن تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت هي أحد المحركات الرئيسية للتنمية االقتصادية واإلثراء االجتماعي والثقافي، والتنمية الوطنية، قامت‬ ‫وزارة االتصاالت وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية بوضع “سياسة النفاذ الشامل والخدمة الشاملة”، وهي السياسة التي تنص على أن “حكومة‬ ‫المملكة العربية السعودية تنظر الى وصول جميع شرائح المجتمع الى تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت باعتبارها عنصرا أساسيا في استراتيجية التنمية”،‬ ‫وتحدد تلك السياسة المبادئ والشروط المتعلقة بتقديم الخدمة والوصول الشاملين إلى تكنولوجيا المعلومات واالتصاالت‬ ‫وبهدف نشر وتنفيذ هذه السياسة، أنشأت هيئة االتصاالت وتقنية المعلومات (‪ )CITC‬صندوق الخدمة الشاملة لتمويل عمليات توسيع الشبكات والخدمات إلى‬ ‫األماكن الموجودة في مناطق غير مربحة تجاريا.‬ ‫في العام 0102، شرفت “زين” بأن تم اختيارها من قبل “هيئة االتصاالت وتقنية المعلومات” لتقديم خدمات االتصاالت والنطاق العريض لنقل البيانات إلى‬ ‫التجمعات السكنية النائية في محافظات جازان والجوف والمنطقة الشمالية، وفي العام 1102، أنشأت مجموعة “زين” 071 موقعا لتوفير التغطية ألكثر من 005‬ ‫قرية، وهو األمر الذي سيوفر التغطية ألكثر من 571 ألف شخص عندما يتم االنتهاء منها في العام 2102.‬
  • 27. ‫منتجاتنا وعمالؤنا‬ ‫62‬ ‫أصحاب االحتياجات الخاصة يتلقون خدمات مصممة لهم خصيصا‬ ‫إن األجهزة القياسية المستخدمة كمنتجات اتصاالت غالبا ال تأخذ في الحسبان التحديات التي يواجهها السكان ذوي االحتياجات الخاصة، وعلى سبيل المثال،‬ ‫فإن ضعاف السمع قد يحتاجون الى تضخيم إضافي للصوت على السماعات الخاصة بهم من أجل أن يسمعوا بوضوح، وذوي االعاقات البصرية قد ال يكونون‬ ‫قادرين على الوصول إلى محتوى الفيديو للحصول على دورة تعليمية عن ُبعد.‬ ‫وبعض العمالء من ذوي اإلعاقات الجسدية قد ال يستطيعون استعمال لوحة المفاتيح في أجهزة الهواتف القياسية العادية، وعلى الرغم من هذه التحديات،‬ ‫فإنه يمكن لمنتجات وخدمات االتصاالت المصممة خصيصا أن تساعد هؤالء على التغلب على مثل الحواجز.‬ ‫تقوم كل واحدة من عملياتنا التشغيلية بتقييم احتياجات العمالء، وكثير منها يقدم منتجات مصممة خصيصا لذوي االحتياجات الخاصة.‬ ‫وعلى سبيل المثال:‬ ‫ •طورت “زين” السعودية خدمة للعمالء ضعاف السمع، وهي الخدمة التي تركز على مكالمات الفيديو بهدف تلبية احتياجاتهم.‬ ‫ •استحدثت “زين” البحرين خدمات خاصة لضعاف السمع والنطق.‬ ‫ •أطلقت “زين” الكويت خطة خدمات جديدة لذوي االحتياجات الخاصة، بما في ذلك األشخاص الذين يعانون من إعاقات جسدية أو عقلية.‬ ‫ •لدى “زين” األردن خطط لتقديم منتج مجمع للصم والبكم خالل العام 2102، وهو المنتج الذي سيشتمل على رسائل نصية ومكالمات فيديو مجانية.‬ ‫ّ‬ ‫وباإلضافة إلى تقديم خدمات لذوي االحتياجات الخاصة، فإن “زين” لديها أيضا العديد من البرامج الخيرية ذات الصلة التي تهدف الى المساهمة في تحسين‬ ‫نوعية الحياة لألشخاص ذوي اإلعاقة، ولقراءة المزيد عن برامجنا الخيرية، طالع الصفحة رقم 64.‬ ‫تشجيع االستخدام المسؤول لمنتجاتنا وخدماتنا‬ ‫على الرغم ن من أن منتجات االتصاالت توفر العديد من الفوائد للمجتمع، فإنها قد يكون لها أيضا بعض التأثيرات السلبية التي ربما يكون أسوأها تزايد عدد الحوادث‬ ‫المرورية التي تقع بسبب تشتت انتباه السائقين خالل استخدامهم للهواتف النقالة في أثناء القيادة، فاستخدام الهواتف النقالة يمكن أن يتسبب في تشتيت أعين‬ ‫السائقين عن الطريق (تشتيت بصري)، وتشتيت أذهانهم عن الطريق (تشتيت ادراكي) وتشتيت اليدين عن عجلة القيادة (تشتيت بدني).‬‫إن تقرير منظمة الصحة العالمية لعام 1102 الذي صدر بعنوان: “استخدام الهواتف النقالة: مشكلة متنامية تتعلق بتشتيت انتباه السائقين”، يشير الى أن خطر التعرض‬ ‫إلى حادث تصادم يزداد بمعدل أربع مرات بالنسبة الى أولئك الذين يستخدمون الهاتف النقال خالل القيادة مقارنة بأولئك الذين ال يستخدمونه.‬ ‫ويوصي التقرير بعدة طرق لمعالجة هذه المشكلة، وتماشيا مع هذه التوصية،‬ ‫كانت حملة “زين” للقيادة اآلمنة (‪ )Drive Zain‬هي أول جهدنا في سبيل “اتخاذ‬ ‫موقف” في مجال القيادة اآلمنة، وسيبقى هذا األمر محور اهتمامنا في المستقبل‬ ‫بينما نواصل توسيع البرنامج عبر شركاتنا العاملة .‬ ‫تؤمن “زين” بأن وتيرة التغيير في قطاع االتصاالت المتنقلة قد جعلت من‬ ‫الضروري أن نقدم خدمات اتصاالت متنقلة “صديقة لألطفال” مع الحرص في‬ ‫الوقت ذاته على ضمان السالمة لهم من اساءة المعاملة على االنترنت، وقد أطلقت‬ ‫“زين” السعودية حزمة خدمات جديدة خالل العام 1102، وهي الحزمة المصممة‬ ‫خصيصا لألطفال.‬ ‫واحدى الخصائص الرئيسية لتلك الحزمة هي الضوابط التي تحمي سالمة األطفال‬ ‫من التعرض للمحتوى غير المناسب، وعالوة على ذلك فإنه يمكن أن يتم منع‬ ‫المكالمات في أوقات معينة، كما يمكن إنشاء قائمة اتصال خاصة لمنع أو تحويل‬ ‫أي رقم يتم اختياره، وقد انضمت “زين” رسميا أيضا إلى تحالف “االتحاد العالمي‬ ‫لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة ضد المحتوى المسيء لألطفال”.‬
  • 28. ‫72‬ ‫زين الكويت تطلق حملة “‪ ”Drive Zain‬التوعوية‬ ‫حوادث السير مسؤولة عن عدد هائل من الوفيات في المنطقة، كما أن االستخدام المتزايد للهواتف النقالة أسهم في تفاقم هذه المشكلة الحرجة، فالذين‬ ‫يختارون حمل هواتفهم النقالة أثناء القيادة سواء للحديث أو لكتابة رسائل نصية أو لممارسة األلعاب- يكونون مشتتين ويعرضون حياتهم للخطر، فضال عن‬ ‫حياة اآلخرين، وكمزود خدمات اتصاالت، فإننا نعتقد أنه من بين مسؤولياتنا األساسية أن نشجع االستخدام اآلمن والمسؤول للهواتف النقالة في أثناء القيادة.‬ ‫وبالتعاون مع اإلدارة العامة للمرور التابعة لوزارة الداخلية، أطلقت “زين” حملة “‪ ”Drive Zain‬في يونيو 1102، وذلك بهدف اجتذاب انتباه قائدي‬ ‫المركبات وجعلهم يفكرون ويعيدون النظر في عاداتهم، وكان من شعارات هذه الحملة “تجاهل رفيجك”، “أجل مكالمة أمك” و “ال تجيب على زوجتك”،‬ ‫وكانت كلها تصب في تسليط الضوء على أهمية عدم االنشغال أثناء القيادة.‬ ‫وقد اعتمدت حملة الوسائط المتعددة تلك في توصيل رسالتها على مزيج من‬ ‫االعالنات المطبوعة والتلفزيونية واللوحات اإلعالنية باالضافة إلى اإلذاعة والبرامج‬ ‫الحوارية والمقابالت وشبكات التواصل االجتماعية مثل الفيسبوك وتويتر.‬ ‫كما نظمت “زين” الكويت أيضا فعاليات ميدانية لزيارة مدارس خاصة وحكومية‬ ‫وجامعات، وهي الفعاليات التي تم خاللها مراسلة 000,12 شاب تقريبا برسائل‬ ‫حول االستخدام اآلمن للهواتف النقالة أثناء القيادة، وقد ُدعي أولئك الشباب‬ ‫لحضور دورات توعية للمشاركة في تطوير التطبيقات واألفكار كجزء من مسابقات‬ ‫تفاعلية، وتم توزيع أكثر من 02 ألف كتاب تلوين تعليمي على األطفال األصغر‬ ‫سنا لمساعدتهم على تعلم أهمية القيادة اآلمنة، وتم أيضا توزيع أكثر من 02 ألف‬ ‫سماعة على فئات عمرية مستهدفة.‬ ‫رعايتنا لعمالئنا ومجتمعاتنا‬ ‫نفتخر بأننا نقدم الرعاية لعمالئنا، ونحن نعتقد أن تركيزنا على العمالء هو أمر بالغ األهمية للحفاظ ريادتنا في هذا المجال، ولضمان أن نتمكن من التواصل مع عمالئنا‬ ‫لفهم احتياجاتهم والرد على أسئلتهم، فإن “زين” لديها مراكز اتصال يعمل بها موظفون يتحدثون لغات عدة.‬ ‫ونحن نقوم بقياس مستويات رضا العمالء ومن ثم نعمل على تحسين تجربتهم بشكل مستمر، ولكل عملية ممارساتها وسياساتها الخاصة بها التي تهدف إلى ضمان رضا العمالء.‬ ‫وعلى سبيل المثال فإن “زين” البحرين استثمرت بكثافة في خلق بيئة تجزئة تركز كليا على تعزيز تجربة العمالء، فمن خالل استخدام تقنيات تفاعلية وتثقيفية‬ ‫وترفيهية، تقدم “زين” البحرين تجربة فريدة من نوعها ومصممة خصيصا للعمالء مع العمل في الوقت ذاته على خلق مزيد من التأمالت المتفحصة في اهتماماتهم.‬ ‫كما أن إشراك العمالء عبر االنترنت هو أولوية أخرى لـ”زين” البحرين، التي تقوم بتقديم سلسلة من العروض التقديمية والمحاضرات وورش العمل عبر االنترنت بهدف‬ ‫التفاعل مع عمالئها، ويتم اجراء استقصاءات حول مدى رضا العمالء ودراسات للعالمة التجارية بشكل نصف سنوي، وذلك بهدف فهم احتياجات العمالء والحصول على رؤى‬ ‫متكاملة للمنتجات، وباإلضافة إلى ذلك، تقوم “زين” البحرين بإجراء استطالعات رأي ربع سنوية حول تجارب العمالء في محال البيع بالتجزئة.‬ ‫وكجزء من نهج إدارتنا الذي يهدف الى ضمان الجودة، فإننا نشجع شركاتنا العاملة على تطبيق المعايير المطبقة من جانب “المنظمة الدولية للتوحيد القياسي” (‪،)ISO‬‬ ‫وتحدد معايير “0002:1008 ‪ ”ISO‬متطلبات معينة لنظام إدارة الجودة، وهو النظام الذي يضمن نهجا لتلبية تفضيالت العمالء المتعلقة بالجودة والمتطلبات التنظيمية‬ ‫الالزمة لهذا، وعملياتنا التشغيلية في البحرين واألردن والكويت والسعودية والسودان معتمدة في ضوء هذا المعيار.‬
  • 29. ‫منتجاتنا وعمالؤنا‬ ‫82‬ ‫إن جزءا من مسؤوليتنا تجاه عمالئنا هو حماية سرية معلوماتهم الخاصة، وقد أظهرت نتائج دراسة أجراها “االتحاد العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة” في العام‬ ‫1102 أن 18% من مستخدمي الهواتف النقالة يعتقدون أن حماية المعلومات الشخصية الخاصة بهم هو أمر مهم جدا، وأن 14% سيلجأون الى الحد من استخدام‬ ‫تطبيقات وخدمات الهواتف النقالة إذا لم يتم تفعيل أفضل الضمانات لحماية معلوماتهم.‬ ‫والواقع أن “زين” تشاطر عمالءها هذا القلق، وقد التزمت “زين” بالتعاون مع صناعة الهواتف النقالة على مستوى العالم ومع مختلف الجهات ذات الصلة من أجل تحقيق‬ ‫مزيد من حماية خصوصية العمالء، وقد تعاونت “زين” مع “االتحاد العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة” في تطوير “مبادئ خصوصية الهواتف النقالة”، وهي‬ ‫المباديء التي تم إطالقها في العام 1102 لمعالجة المخاوف وتعزيز الثقة والطمأنينة لدى مستخدمي الهواتف النقالة، وتصف تلك المبادئ الطريقة التي يجب أن يتم‬ ‫بها احترام وحماية خصوصية مستخدمي الهواتف النقالة.‬‫وكجزء من التزامنا بأمن معلومات العمالء وحماية خصوصيتهم، قامت عملياتنا التشغيلية في كل من البحرين واألردن والكويت ولبنان والمملكة العربية السعودية والسودان‬ ‫بتطبيق أنظمة إلدارة أمن المعلومات، وهي األنظمة التي تلبي متطلبات معايير “5002:10072 ‪ .”ISO‬وتحدد تلك المعايير المتطلبات الالزمة إلنشاء وتنفيذ وتشغيل‬ ‫ورصد ومراجعة وصيانة وتحسين نظام إدارة أمن المعلومات الموثق في ضوء السياق العام لمخاطر األعمال التي تتعرض لها المؤسسة.‬‫وعمالؤنا ليسوا وحدهم الذين يتأثرون بمنتجاتنا وخدماتنا – لذا فإننا نعمل ونتعاون بانتظام مع المجتمعات المحلية بشأن مسائل مثل المخاوف الصحية والتلوث البصري والسمعي.‬ ‫على الرغم من أن منظمة الصحة العالمية (‪ )WHO‬والباحثين آخرين لم يجدوا أي دليل على وجود مخاطر صحية مباشرة، فإننا ندرك أن بعض العمالء والمجتمعات‬ ‫المحلية ال تزال لديهم مخاوف بشأن التأثيرات الصحية المحتملة الناجمة عن استخدام أجهزة وهوائيات االتصاالت المتنقلة، وتحديدا تلك الناجمة عن ذبذبات الترددات‬ ‫الكهرومغناطيسية.‬ ‫ونحن نأخذ هذه المخاوف على محمل الجد ونتعاون مع السلطات الوطنية في كل واحدة من شركاتنا العاملة في سبيل االمتثال لألنظمة والمعايير المتعلقة بترددات‬ ‫الموجات الالسلكية، وعندما تثار أي مخاوف بشأن تأثيرات ألبراج شبكاتنا على الصحة والسالمة، فإننا نقدم الى األطراف ذات الصلة تقارير ونتائج صادرة عن الوكاالت‬ ‫التنظيمية وعن مصادر دولية أخرى حول التأثيرات المحتملة من أبراج االتصاالت المتنقلة.‬ ‫“زين” األردن تتفوق في ارضاء العمالء‬ ‫تقوم “زين” األردن بإجراء استطالعات مسحية حول مدى رضا العمالء على أساس نصف سنوي، وتهدف تلك االستطالعات الى تحديد نقاط القوة والضعف لدى‬ ‫شركات االتصاالت المتنقلة في األردن من خالل مختلف جوانب تجارب العمالء، وعلى سبيل المثال، يقيس االستطالع تجارب العمالء مع استخدام الشبكة وزيارة‬ ‫الفروع فضال عن تجاربهم مع مركز االتصال.‬ ‫ويهدف االستطالع إلى فهم تصورات العمالء المرتبطة باألسعار والعروض والحمالت الترويجية والخدمات األخرى ذات القيمة المضافة، وباإلضافة إلى ذلك، فإن‬ ‫االستطالع يبحث في جوانب محددة من جوانب خدمات الدفع المسبق والدفع اآلجل التي تقدمها “زين” األردن.‬ ‫شركة “زين” األردن لديها أعلى مستوى لرضا العمالء بين شقيقاتها كما أنها عززت مستوى األداء خالل العام 1102.‬ ‫ •العام 0102: 8.7 نقاط من 01‬ ‫ •العام 1102: 22.8 نقاط من 01‬
  • 30. ‫92‬ ‫“زين” الكويت تقدم خدماتها الى شرائح سكانية متنوعة‬ ‫في “زين”.. نخلق عالما جميال لعمالئنا من خالل جعل التواصل سهال وميسورا مع األهل واألصدقاء‬ ‫في جميع أرجاء العالم، ونحن نقدم منتجات وعروض ترويجية تعكس تقديرا للتنوع بين كل واحد من‬ ‫عمالئنا، فالتنوع السائد بشكل خاص في الكويت حيث أن حوالي ثلث السكان فقط هم من الكويتيين‬ ‫بينما الغالبية هي من المغتربين القادمين من الهند ومصر وباكستان وبنغالديش والفليبين وسريالنكا.‬ ‫وفي سبيل خدمة أولئك العمالء، نحرص على ضمان تنوع موظفي مركز االتصال الخاص بنا بحيث‬ ‫يعكس تنوع عمالئنا. فمن خالل التحدث الى عمالئنا بلغاتهم، نستطيع بشكل أفضل أن نتفهم‬ ‫استفياراتهم واحتياجاتهم وأن نتوصل الى الحلول المالئمة.‬ ‫وكبادرة شكر خاصة موجهة إلى عمالءنا الملتزمين بالوالء، تقدم “زين” الكويت مجموعة متنوعة من‬ ‫العروض الترويجية التي تهدف الى الربط بين األقارب واألصدقاء خالل المناسبات، وتعكس هذه العروض‬ ‫التنوع الذي يميز شرائح عمالء “زين”، فاحتفاال بيوم استقالل الفليبين في 21 يونيو، قدمت “زين”‬ ‫خصما بنسبة 05% على جميع الرسائل القصيرة وخصما بنسبة 02% على جميع المكالمات الدولية إلى‬ ‫الفليبين، كما استهدف عرض مشابه الجالية المصرية خالل االحتفال بيوم الثورة في 32 يونيو، وهو‬ ‫يوم عطلة وطنية في مصر، وخالل احتفاالت الكويت الوطنية في فبراير الماضي، قدمت “زين” عرضا‬ ‫خاصا لجميع عمالئها بأن يدفعوا نصف قيمة المكالمات التي أجروها خالل فترة االحتفاالت.‬ ‫الحد من التلوث البصري والسمعي‬ ‫بينما تشهد المنطقة نموا وتطورا سريعين، فقد قمنا بتوسيع شبكتنا‬ ‫لتلبية احتياجات األعداد المتزايدة من السكان، وهذا النوع من التوسع‬ ‫يترافق مع توسيع البنية التحتية الالزمة لتشييد مواقع إضافية وهوائيات‬ ‫ارسال كبيرة، وهي المواقع والهوائيات التي قد تسبب “تلوثا بصريا”.‬ ‫والقلق اآلخر المتعلق بالقرب من بنيتنا التحتية يمكن أن يتمثل في‬ ‫التلوث السمعي الناتج عن معدات شبكاتنا، لذا فإن “زين” تبذل كل‬ ‫جهد ممكن في سبيل ضمان إننا نمتثل للوائح الصحة والسالمة في تلك‬ ‫المجاالت، فعندما نقوم بتوسيع شبكتنا في منطقة ما، نقوم بالتشاور مع‬ ‫األطراف ذات الصلة وإشراكهم في عملية الحصول على الموقع الجديد،‬ ‫وعلى جانب آخر وبهدف الحد من التلوث السمعي، فإن شركاتنا العاملة‬ ‫تقوم بتركيب مولدات كهرباء ذات ضوضاء منخفضة.‬ ‫وعالوة على ذلك، وحيثما كان ذلك ممكنا، تتشارك “زين” أيضا المواقع‬ ‫مع شركات أخرى، وذلك للحد من عدد المحطات الالزمة واالستفادة من‬ ‫التقنيات المشتركة، فضال عن تقليص تكاليف التشغيل.‬ ‫وصحيح أن األبراج الهوائية مهمة جدا لتقديم الخدمة، لكنها غالبا ما‬ ‫تعتبر بمثابة “تشويه بصري” للمجتمع، ولتقليص ذلك التلوث البصري،‬ ‫ُ‬ ‫استثمرت الشركة على نحو متزايد في مجال حلول التمويه مثل المواقع‬ ‫الشبيهة بأشجار النخيل والهوائيات المثبتة على جدران.‬ ‫والواقع أن هذا األمر يمثل أولوية خاصة في المواقع الرئيسية والحدائق العامة في المملكة العربية السعودية والكويت والسودان، وفي المناطق ذات الجمال‬ ‫الطبيعي، مثل شاطئ البحر في مدينة جدة.‬
  • 31. ‫تأثيراتنا االقتصادية‬ ‫03‬
  • 32. ‫13‬ ‫العام 1102 ...‬ ‫التحدي‬ ‫ •حققنا نموا في قاعدة العمالء بنسبة 8%‬ ‫ •03% من السكان في المنطقة العربية تتراوح أعمارهم بين 51‬ ‫ •حققنا صافي أرباح بلغ 330.1 مليار دوالر أمريكي‬ ‫و 42 سنة، لكن نسبة 23% فقط منهم، هم من يعملون‬ ‫ •وصلنا بإجمالي حقوق المساهمين إلى 529.7 مليار دوالر أمريكي‬ ‫ •بحلول العام 0202، سيتعين خلق 05 مليون وظيفة جديدة في‬ ‫المنطقة العربية لالبقاء على أرقام البطالة في نفس مستوياتها‬ ‫ •رفعنا اإليرادات المجمعة إلى 97.4 مليار دوالر أمريكي، أي بزيادة‬ ‫الحالية‬ ‫بلغت نسبتها 2% عن العام 0102‬ ‫ •76% من البالغين في المنطقة العربية اليتعاملون مع البنوك.‬ ‫ •تلقينا 008 فكرة تجارية جديدة في اطار مسابقة “زين فكرة‬ ‫عظيمة”‬ ‫ •حوالي 9% من النساء في العراق أرامل‬ ‫ •وظفنا 05 امرأة من خالل مركز لألرامل الذي تدعمه “زين”‬ ‫ •وصلنا الى 94962 مستخدم للخدمات المصرفية عبر الهاتف النقال‬ ‫في األردن‬ ‫تعمل “زين” في عدد من أسواق العالم األكثر صعوبة وتحديا، فبعض عملياتنا التشغيلية - مثل تلك العاملة في‬ ‫العراق والبحرين والسودان - تعمل ضمن ظروف جيوسياسية مضطربة حيث يمكن للتوترات االجتماعية أن تؤدي‬ ‫في كثير من األحيان إلى اضطرابات اقتصادية، وهناك عمليات تشغيلية أخرى - مثل تلك الموجودة في الكويت‬ ‫واألردن والمملكة العربية السعودية - تعمل في أسواق مشبعة للغاية، حيث هنالك صعوبة متزايدة في تحقيق‬ ‫نمو جديد في أعداد المشتركين أو في الحصة السوقية.‬ ‫ويمكن للتقلبات في أسواقنا أن تتسبب في خلق مناخ أعمال ال يمكن التنبؤ به، وذلك بسبب تذبذب أسعار السلع‬ ‫والتحوالت السريعة في التركيبة السكانية للعمالء باالضافة إلى اختالف األنظمة الضريبية.‬ ‫وعلى الرغم من هذه الظروف، فإننا نفتخر بأدائنا المالي القوي، وهو األداء الذي يجعلنا مزود موثوق به وشريك‬ ‫ثابت وركيزة من ركائز الدعم في االقتصادات التي نعمل فيها.‬ ‫وعالوة على ذلك، فإننا نؤمن بأننا ينبغي أن نتحمل مسؤولية التفكير في ما هو أبعد من استدامتنا االقتصادية،‬ ‫وذلك لنقدم مساهمات اقتصادية مهمة أينما نعمل - فنجاح ونمو أعمالنا ال ينعكس على مساهمينا فقط، بل‬ ‫ينعكس أيضا على مجموعة أوسع بكثير من أصحاب المصالح االقتصادية.‬ ‫األجور (الرواتب الشهرية) التي ندفعها إلى موظفينا المباشرين تدعم ما يقرب من سبعة آالف أسرة، عالوة على‬ ‫أن فرص العمل التي نسهم في خلقها من خالل متعهدينا تساعد على تحقيق الرخاء للمجتمعات المحلية في‬ ‫مختلف الدول التي نعمل فيها.‬ ‫كما أن موردينا وشركائنا في العمل يحققون نموا من خالل عالقاتهم مع “زين”، عالوة على أن شبكة منافذنا‬ ‫(تم إطالق مسابقة “زين فكرة عظيمة”‬ ‫المترامية توفر آلالف فرص بيع خطط الخدمة إلى الناس في مجتمعاتهم المحلية، وبرامجنا الرامية إلى بناء‬ ‫(‪ )Zain Great Idea‬في العام 1102 في الكويت‬ ‫القدرات تساعد في تمكين الناس من ذوي المهارات الفائقة من العمل في قطاع االتصاالت، فهذه البرامج‬ ‫بهدف مكافأة األفراد الذين لديهم أفضل أفكار‬ ‫تستهدف مجموعة واسعة من أفراد المجتمع، بمن في ذلك الشباب وطالب الجامعات و حتى األرامل.‬ ‫تجارية، وذلك من خالل منحهم الفرصة والموارد‬ ‫الالزمة لتطوير أفكارهم تلك).‬ ‫لكن تأثيرنا االقتصادي ال ينتهي عند هذا الحد، فمنتجاتنا وخدماتنا تلعب دورا أساسيا في دعم التجارة، إذ أن‬ ‫هناك شركات صغيرة وكبيرة في المنطقة تعتمد في معامالتها اليومية على التكنولوجيا التي توفرها “زين”،‬ ‫وعلى سبيل المثال، فإن حزمة “انجاز” التي توفرها “زين” السعودية تم تصميمها بهدف دعم الكفاءة التشغيلية‬ ‫ومستويات اإلنتاجية لعمالءنا من شركات القطاع الخاص، وذلك عن طريق خفض نفقات االتصاالت المتنقلة.‬ ‫كما اننا أبرمنا اتفاقات مع مصارف كبرى، وهي االتفاقات التي تتيح للعمالء دفع فواتيرهم عن طريق أجهزة‬ ‫الصراف اآللي، أو عبر الخدمات المصرفية اإللكترونية أو حتى عن طريق الخطوط ساخنة الخاصة بتلك البنوك، مما‬ ‫يسهم في خفض تكاليف المعامالت وتوفير الوقت، وحتى في المناطق النائية جدا في منطقة الشرق األوسط،‬ ‫حققت الخدمات المصرفية عبر الهاتف النقال أبعادا جديدة للنشاط االقتصادي.‬
  • 33. ‫تأثيراتنا االقتصادية‬ ‫23‬ ‫تحقيق مؤشرات مالية قوية‬ ‫إن األداء المالي المتواصل يمثل جانبا أساسيا من جوانب استدامتنا كشركة. فهو يوفر لنا سبل النمو وخلق فرص عمل، ويكسبنا الثقة والدعم المستمرين من جانب‬ ‫المساهمين، ويمكننا من نشر فوائد التنويع االقتصادي، وتتمتع مجموعة “زين” حاليا بوضع مالي قوي، وليس عليها ديون كبيرة، كما أن لها ديون مواتية لنسب‬ ‫حقوق الملكية.‬ ‫في العام 1102، واصلنا تحقيق نتائج إيجابية وتعزيز قدراتنا التنافسية مع االستمرار في الوقت ذاته في تنفيذ استثمارات مدروسة في شبكتنا، وقد ميز أداء ذلك العام‬‫عملية إعادة الهيكلة الناجحة للمجموعة وللشركات التابعة لنا في ظل تركيزنا بشكل تام على العمليات التشغيلية في منطقة الشرق األوسط بما في ذلك السودان بعد بيع‬ ‫األصول األفريقية في يونيو 0102.‬ ‫وبفضل نجاحنا في توسيع قاعدة عمالئنا، والتي زادت بنسبة 8% مقارنة بما كانت عليه في العام 0102 لتصل إلى 3.04 مليون شخص، فإننا خلقنا ألنفسنا قوة دفع‬ ‫نأمل أن تستمر في المستقبل لنتمكن من المحافظة على مكانتنا التنافسية الفريدة من نوعها وعلى حصتنا السوقية التي تعد األكبر حجما في معظم الدولة التي نعمل‬ ‫فيها.‬ ‫وقد حققت المجموعة صافي أرباح مجمعة بلغ 330.1 مليار دوالر في العام 1102، مقارنة بـ 220.1 دوالر في العام 0102 على المستوى التشغيلي، وارتفعت إيراداتنا‬ ‫المجمعة بنسبة 2% مقارنة بما حققناه في العام 0102، حيث بلغت197.4 مليار دوالر .‬ ‫وبلغت األرباح قبل خصم الفوائد والضرائب واالستهالك واإلطفاء “671.2 )”‪ )EBDITA‬مليار دوالر، بزيادة بلغت نسبتها 1% عن العام 0102، وقد استطعنا تحقيق هذا‬ ‫النجاح على الرغم من التأثيرات السلبية التي انعكست من األزمة المالية العالمية.‬ ‫وقد كنا دائما - وال زلنا - ملتزمين بدفع توزيعات عن األرباح للمساهمين، وقد بلغ اجمالي حقوق المساهمين 529.7 مليون دوالر أمريكي في نهاية 1102.‬ ‫انخفض سعر سهمنا من أكثر من 5.1 دينار كويتي (93.5 دوالر أمريكي) إلى 9.0 دينار كويتي (32.3 دوالر أمريكي) خالل العام 1102، والواقع أن التقلبات في سعر‬ ‫السهم خالل األشهر الـ21 الماضية تعكس العوامل الرئيسية التالية:‬ ‫1. ما أثير عن استحواذ شركة “اتصاالت” على 64% من أسهم “زين” بسعر 7.1 دينار كويتي (1.6 دوالر أمريكي) في الربع األول من عام 1102.‬‫2. توزيع أرباح نقدية بنسبة 002% أو ما يعادلها (002 فلسا للسهم الواحد) على المساهمين المسجلين في اليوم الختامي الجتماع الجمعية العامة ( 21 ابريل 1102).‬ ‫3. أثرت االضطرابات السياسية واالقتصادية في المنطقة على السوق ككل، وخصوصا خالل الربع الثاني من العام 1102.‬ ‫4. عدم وجود اتفاق في مفاوضات بيع حصة مجموعة “زين” البالغة 52% من أسهم “زين” السعودية (الى كونسورتيوم يضم شركتي بتلكو والمملكة القابضة).‬
  • 34. ‫33‬ ‫األداء المالي: القيمة االقتصادية المباشرة التي تم تحقيقها وتوزيعها‬ ‫1102‬ ‫0102‬ ‫(مليون دوالر)‬ ‫(مليون دينار كويتي)‬ ‫(مليون دوالر)‬ ‫(مليون دينار كويتي)‬ ‫6.097,4‬ ‫9.123,1‬ ‫3.917,4‬ ‫7.153,1‬ ‫اإليرادات‬ ‫7.282,1‬ ‫9.353‬ ‫6.832,1‬ ‫8.453‬ ‫تكلفة المبيعات‬ ‫3.233,1‬ ‫6.763‬ ‫4.923,1‬ ‫1.183‬ ‫التكاليف التشغيلية‬ ‫1.755,1‬ ‫7.924‬ ‫6.075,1‬ ‫5.944‬ ‫األرباح التشغيلية‬ ‫9.051,1‬ ‫5.713‬ ‫8.267,3‬ ‫8.780,1‬ ‫صافي األرباح*‬ ‫7.558,1‬ ‫5.615‬ ‫7.975,3‬ ‫6.600,1‬ ‫األرباح المحتجزة‬ ‫1.408,2‬ ‫9.377‬ ‫5.282,2‬ ‫9.356‬ ‫توزيعات أرباح أرباح األسهم‬ ‫7.72‬ ‫6.7‬ ‫6.63‬ ‫5.01‬ ‫أرباح األسهم المدفوعة لمصالح غير حاكمة‬ ‫0.972‬ ‫0.77‬ ‫4.004‬ ‫9.411‬ ‫الرواتب (إجمالي األجور، وتكاليف الضمان‬ ‫االجتماعي، و المدفوعات القائمة على‬ ‫األسهم)‬ ‫9.001‬ ‫8.72‬ ‫9.182‬ ‫8.08‬ ‫التكاليف التمويلية المدفوعة‬ ‫7.351,1‬ ‫4.813‬ ‫8.686,4-‬ ‫8.243,1-‬ ‫العائدات المتأتية من / (تسديد) االقتراض‬ ‫من البنوك (صافي)‬ ‫3.831‬ ‫2.83‬ ‫8.431‬ ‫6.83‬ ‫مدفوعات ضريبة الدخل‬ ‫6.6‬ ‫8.1‬ ‫5.41‬ ‫2.4‬ ‫مؤسسة الكويت للتقدم العلمي‬ ‫7.42‬ ‫8.6‬ ‫3.91‬ ‫5.5‬ ‫ضريبة دعم العمالة الوطنية والزكاة‬ ‫*البيانات المالية لعام 0102 تشتمل على ايرادات رأسمالية قيمتها 4.077 مليون دينار كويتي (7.2652 مليون دوالر)، وهي االيرادات التي تحققت من بيع شركات التابعة لـ”زين” في افريقيا،‬ ‫باستثناء السودان.‬
  • 35. ‫تأثيراتنا االقتصادية‬ ‫43‬ ‫بناء القدرات في منطقة الشرق األوسط‬ ‫إن مستقبل االستقرار واالزدهار في العالم العربي يعتمد على قدرة اقتصادياته على التحول من كونها اقتصادات قائمة على السلع إلى كونها اقتصادات قائمة على‬ ‫المعرفة، فاالقتصاد القائم على المعرفة لديه قدرة أعلى الى ما النهاية على التكيف والتنوع والنمو على نحو يتماشى مع عالم يتغير بسرعة، فهو اقتصاد ال يعتمد في‬ ‫ازدهاره على الموارد الطبيعية المحدودة، بل يعتمد على موهبة اإلنسان الفطرية.‬ ‫لكن الحاصل في العالم العربي هو نوع من عدم االنسجام بين العرض والطلب في كمية ونوعية القوى العاملة الماهرة الالزمة لدعم مثل هذا االقتصاد القائم على‬ ‫المعرفة، وهو األمر الذي يعتبر من بين التحديات الملحة التي تواجهها المنطقة.‬ ‫ّ‬ ‫إننا نؤمن بأن التحول إلى اقتصاد قائم على المعرفة هو الحل الوحيد المالئم لمواجهة التحديات االجتماعية واالقتصادية األعمق التي تواجهها المنطقة، مثل ارتفاع‬ ‫معدالت البطالة بين الشباب (معدل بطالة الشباب 86% في الشرق األوسط)، واإلفراط في االعتماد على الوقود االحفوري.‬ ‫والواقع أن مثل هذا التحول سيتطلب مجموعة واسعة من التدخالت والتغييرات على مكونات قطاع األعمال وعلى سياسات الحكومات على حد سواء، فمنظومتي التعليم‬ ‫وتنمية المهارات ينبغي أن تصبحا أكثر توجها نحو إعداد القوى العاملة لسوق العمل في المستقبل، وكشركة اتصاالت رائدة، فإننا ندرك المسؤولية الملقاة على عاتقنا في‬ ‫سبيل المساعدة في بناء قدرات الجيل القادم من الباحثين عن عمل.‬‫والمحفز األقوى الذي تقدمه “زين” نحو خلق اقتصاد قائم على المعرفة يتمثل في الدعم الذي نقدمه في مجال تنمية مهارات الشباب والحصول على المعلومات من خالل‬ ‫التكنولوجيا التي نقدمها لعمالئنا كل يوم، وباإلضافة إلى ذلك، فإن لدينا عدة برامج استباقية تهدف إلى التركيز على بناء القدرات.‬ ‫واحد من بين برامجنا الرئيسية في مجال دعم تنمية الشباب يتمثل في برنامج شبكة جامعة المستقبل (‪ ،).F.U.N‬وهو البرنامج الذي‬ ‫يستهدف طالب الجامعات، ويطمح إلى سد الفجوة القائمة بين مضمون التعليم ومتطلبات القطاع الخاص، وقد تم تصميم هذا‬ ‫البرنامج بحيث يمنح طلبة الجامعات الفرصة الكتساب الخبرة وتنمية مهاراتهم المؤسساتية تحت اشراف وتوجيه خبراء من “زين” ، وهم‬ ‫الخبراء الذين يتولون إعدادهم للتعامل مع صعوبات سوق العمل أو مواجهة تحديات األعمال الحرة.‬ ‫وهذا البرنامج هو أكثر من مجرد برنامج تدريبي - فنحن نستثمر من خالله في هؤالء الشباب بهدف مساعدتهم على النمو مهنيا‬ ‫من خالل العمل الجماعي والتعاون والتدريب والعمل الميداني الفعلي، وبعد انتقالهم عبر مراحل ذلك البرنامج، فإن أولئك الشباب‬ ‫يصبحون بمثابة سفراء للعالمة التجارية “زين”.‬ ‫ويتخذ البرنامج أشكاال مختلفة في كل من الكويت واألردن والبحرين - لكن الموضوع الرئيسي المشترك يتمثل في بناء قدرات الطالب‬ ‫من أجل الجيل القادم من القادة.‬ ‫الخريجون الجدد يتلقون التدريب في “زين” السودان‬ ‫تسبب أكثر من 02 عاما من النزاعات والكوارث الطبيعية المتكررة في اضعاف البنية التحتية االقتصادية واالجتماعية في السودان، وهو األمر الذي انعكست‬ ‫تأثيراته على المؤسسات التعليمية، ووفقا لبرنامج األمم المتحدة اإلنمائي فإن : “النزوح الجماعي للناس خلق فراغا في المناطق الريفية، مما أدى إلى تدمير‬ ‫البنى االقتصادية القائمة ودفع ما تبقى من السكان الى مزاولة وظائف هامشية.‬ ‫وعالوة على ذلك، فإن الشباب السودانيين ينفصلون غالبا عن أسرهم ومجتمعاتهم المحلية، كما أنهم يحرمون من التعليم األساسي ومن المهارات االجتماعية‬ ‫والمهنية الالزمة الكتساب سبل العيش المستدامة”.‬ ‫وسعيا إلى المساعدة في إعطاء هؤالء الخريجين الشباب ميزة في سوق العمل، أنشأت “زين” السودان برنامجا تدريبيا مدته سنة للخريجين الجدد في مركز‬ ‫االتصال الخاص بها، وهو المركز األول من نوعه على مستوى الدولة.‬ ‫ويسهم هذا البرنامج في منح أولئك الشباب التدريب والمهارات األساسية التي يمكن أن تحملهم الى فرص العمل في المستقبل ليصبحوا جزءا من القوى‬ ‫العاملة السودانية، كما راعت “زين” السودان أيضا التحديات التي تواجه المعاقين على طريق االنضمام إلى القوى العاملة، ولذلك فإنها بذلت جهدا خاصا من‬ ‫خالل حجز وتخصيص 5% من وظائفها للخريجين من ذوي االعاقات، ومنذ إطالق البرنامج في العام 9002، شارك فيه أكثر من 4302 متدرب.‬ ‫الخريجون الجدد يتلقون التدريب في “زين” العراق‬ ‫تعتمد “زين” على قوة عاملة ماهرة، لكن في العراق وجدت “زين” أن العديد من الخريجين يفتقرون إلى المعارف األساسية المتعلقة بصناعة االتصاالت، ولتلبية‬ ‫هذه الحاجة الى تعزيز التدريب المهني في الدولة، طورت “زين” العراق شراكات مع عدة جامعات محلية، وقد نجم عن ذلك دورة تدريبية مدتها شهر واحد،‬ ‫وهي الدورة التي تهدف الى اعداد طالب مختارين كل عام لشغل وظائف في مجال صناعة االتصاالت.‬ ‫وهذه الدورة التدريبية معتمدة من قبل جامعة بغداد وجامعة النهرين، وقد باتت اآلن شرطا للتخرج في جميع تخصصات االتصاالت، وحتى اآلن، اجتاز أكثر من‬ ‫05 طالبا تلك الدورة التدريبية، وهم اآلن أكثر استعدادا للمساهمة في النهوض بصناعة االتصاالت.‬
  • 36. ‫53‬ ‫“زين” السعودية تدعم تنمية الشباب من خالل برنامج “شباب طموح”‬ ‫يمثل الحصول على وظيفة تحديا كبيرا بالنسبة الى الشباب في المنطقة العربية،‬ ‫فالمنطقة تواجه “تضخما شبابيا” ديموغرافيا، إذ أن %03 من السكان تتراوح‬ ‫أعمارهم بين 51 و 42 سنة، ومع ذلك، فإن معدالت البطالة في هذه الفئة‬ ‫العمرية مرتفعة، إذ أنها عند مستوى 86%.‬ ‫ويوجد لدى المملكة العربية السعودية واحد من أعلى معدالت بطالة الشباب على‬ ‫مستوى المنطقة، وانطالقا من إدراكها بأن عدم وجود برامج للتدريب والتطوير‬ ‫كان واحدا من أعظم العوائق التي تحول دون توظيف الشباب، أطلقت “زين”‬ ‫السعودية برنامج “شباب طموح” في العام 0102، وذلك بهدف إعداد طالب‬ ‫الجامعات لحياتهم المهنية، وضمان تزويدهم بالمهارات المناسبة لسوق العمل.‬ ‫ويتيح البرنامج للطالب الطموحين فرصة خوض الممارسات التجارية بشكل‬ ‫مباشر من خالل منهج منظم كما يسهم في الوقت ذاته في فتح قنوات‬ ‫التواصل بين الطلبة وسوق العمل، وفي كل عام، يتلقي أعضاء البرنامج تدريبا‬ ‫خاصا في مكاتب “زين” حول العديد من المجاالت.‬ ‫وعلى مدار العام، يشارك الشباب في العمل على عدد من المشاريع واألنشطة، بما في ذلك الدعم والتحضير الجتماع الجمعية العمومية السنوية لمساهمي “زين”‬ ‫السعودية، والمساهمة في األنشطة الخيرية مثل يوم اليتيم، وحمالت التبرع بالدم، ومشروع افطار رمضان، و زيارات المستشفيات خالل األعياد.‬ ‫ونظرا لإلقبال المتزايد على البرنامج من جانب الطالب، قامت “زين” السعودية بتوسعته بشكل ملحوظ ومضاعفة ميزانيتة إلى 000,000,1 ريال سعودي‬ ‫(حوالي 762 ألف دوالر أمريكي)، وخالل العام 1102، نما البرنامج إلى 77 عضوا بعد أن كان 53 عضوا.‬ ‫مركز “زين” للتعلم اإللكتروني يجهز البحرينيون نحو مستقبل تحركه التكنولوجيا‬ ‫في استطالع آلراء قادة األعمال في 81 دولة في مختلف أرجاء المنطقة، أعرب 45% فقط من الرؤساء التنفيذيين العرب عن ثقتهم في أن األنظمة التعليمية‬ ‫القائمة في دولهم قادرة على تخريج طالب ذوي مهارات كافية لمواكبة وتيرة التنمية.‬ ‫وتدرك “زين” أن محو األمية المعلوماتية يمثل واحدة من المهارات األساسية الالزمة لالقتصاد القائم على المعرفة، وهو االقتصاد الذي من شأنه أن يدفع عجلة‬ ‫النمو في شتى أرجاء المنطقة، وتقيم “زين” البحرين شراكة طويلة األمد مع جامعة البحرين من أجل دعم مركز “زين” للتعليم اإللكتروني، وهو المركز الذي يركز‬ ‫على إعداد المجتمع، والشباب على وجه الخصوص، من أجل مستقبل تحركه التكنولوجيا.‬ ‫وقد قدمت “زين” البحرين مساهمة أولية قدرها 000,013 دينار بحريني (حوالي 000,228 دوالر أمريكي) في العام 4002 لتأسيس مركز “زين” للتعليم‬ ‫اإللكتروني، وتواصل الشركة تقديم مساهمة سنوية قدرها 000,52 دينار بحريني (حوالي 000,66 دوالر أمريكي) من أجل دعم تحديث ذلك المركز، وفي كل‬ ‫عام، يخدم المركز ما يقرب من 000,71 مستفيد.‬ ‫“زين” العراق ترعى مركز تدريب وتطوير األرامل‬ ‫نتيجة الستمرار الحرب واالضطرابات، يوجد في العراق عدد كبير ومتزايد من األرامل‬ ‫اللواتي يحتجن إلى إعالة أسرهن ولكنهن يفتقرن الى المهارات األساسية الالزمة للعمل،‬ ‫ووفقا لتقديرات وزارة التخطيط العراقية فإن حوالي 9% من نساء الدولة أرامل، وهي‬ ‫النسبة التي توازي ما يقرب من 9 آالف امرأة.‬ ‫وبهدف معالجة هذه الحاجة المجتمعية، تقوم “زين” العراق بتقديم الرعاية إلى مركز‬ ‫تدريب وتطوير األرامل، ويهدف ذلك المركز أساسا إلى مساعدة األرامل العراقيات من‬ ‫خالل توفير دورات تدريبية لهن باللغة اإلنجليزية حول مواضيع مثل، التمريض ورعاية‬ ‫األطفال والخياطة والتصوير الفوتوغرافي وعلوم الحاسب اآللي، فضال عن مساعدتهن في‬ ‫العثور على فرص عمل في جميع أرجاء العراق.‬ ‫وحتى اآلن، ساعد هذا البرنامج بالفعل نحو 05 امرأة في الحصول على وظائف، من بينهن 51 امرأة تم توظيفهن لدى شركة “زين” العراق ليتولين رعاية‬ ‫األطفال في دار الحضانة التي توجد في موقع الشركة، وبفضل تمتعهن بمهارات متقدمة وبفرص الحصول على عمل، فإن اولئك األرامل أصبحن أكثر قدرة‬ ‫على إعالة أسرهن.‬ ‫كما أسهمت “زين” العراق أيضا في برامج التوعية التي نفذها ذلك المركز، وهي البرامج التي تصل إلى 0531 امرأة.‬
  • 37. ‫تأثيراتنا االقتصادية‬ ‫63‬ ‫دعم التنمية االجتماعية ودفع العجلة االقتصادية‬ ‫تسهم سلسلة المبادرات الخاصة بمجموعة “زين” في قطاع كبير من التنمية االقتصادية في جميع أرجاء مناطق عملياتنا التشغيلية، والمنفعة االقتصادية المباشرة التي‬‫نقدمها تتمثل في خلق فرص عمل، لذا فإننا نفتخر بأننا نسهم في خلق فرص عمل للمواطنين المحليين في كل واحدة من شركاتنا العاملة، وهي الشركات التي تتألف‬ ‫إداراتها بشكل أساسي من مواطنين محليين.‬ ‫كما تسهم عملياتنا التشغيلية أيضا في خلق اآلالف من فرص العمل خارج نطاق شركاتنا، فنحن نعتمد اعتمادا كبيرا على موزعينا ووكالئنا المعتمدين كي نتمكن من‬ ‫الوصول إلى العمالء لبيع منتجاتنا، ومن خالل هذا النهج، نحن نسهم في تمكين الناس من أن يصبحوا رجال أعمال من خالل مشاريعهم الصغيرة الخاصة، وعالوة على‬ ‫ذلك فإن “زين” تتعاون مع مجموعة متنوعة من المتعهدين الذين يسهمون في دعم توسيع وصيانة شبكتنا.‬ ‫السودان‬ ‫السعودية‬ ‫الكويت‬ ‫األردن‬ ‫العراق‬ ‫البحرين‬ ‫84 موزع‬ ‫6 مزعين‬ ‫32 موزع‬ ‫6 موزعين‬ ‫91 موزع‬ ‫3 موزعين‬ ‫826,03 منفذ بيع‬ ‫681 منفذ بيع‬ ‫132 منفذ بيع‬ ‫0004 منفذ بيع‬ ‫821 منفذ بيع‬ ‫0051 منفذ بيع بما في‬ ‫11 متجر رئيسي‬ ‫32 متجر معتمد‬ ‫ذلك منافذ بيع بطاقات‬ ‫اعادة شحن الرصيد‬ ‫إن أحد أكبر التأثيرات االقتصادية التي تقدمها “زين” يتمثل في أننا نساعد في اقامة جسور يتواصل عمالؤنا من خاللها مع العالم ، فاألنشطة االقتصادية باتت تتم عبر‬ ‫االنترنت على نحو متزايد، ونحن نشعر بقوة بأن الوصول الى شبكة االنترنت وخدمات الهاتف النقال باتت عنصرا أساسيا للناس من أجل زيادة فرصهم االقتصادية.‬ ‫وعالوة على ذلك فإن توسعنا في عروض خدماتنا المالية المتنقلة يسهم أيضا في دعم التطورات االقتصادية، فشركتي “زين” االردن و”زين” البحرين تقدمان خدمات‬ ‫مالية متنقلة، كما تم اجراء مشاورات مكثفة مع الجهات التنظيمية وبذل جهود كبيرة خالل هذا العام في العراق والسودان والمملكة العربية السعودية بهدف العمل من‬‫أجل استحداث مثل تلك الخدمات المالية في تلك األسواق، والخدمات النمطية المطروحة حاليا في اطار “المحفظة النقالة” تشمل التحويالت المالية الدولية، ودفع الفواتير‬ ‫ومشتروات التجزئة، واعادة شحن رصيد الهاتف النقال وسداد الفواتير.‬ ‫الخدمات المصرفية المتنقلة في األردن تدعم التنمية االقتصادية‬ ‫تشير التقديرات إلى أن 87% من السكان في األردن “ال يتعاملون مع البنوك” (أي ليس لديهم وصول إلى‬ ‫الخدمات المالية)، وبما أن قاعدة عمالء”زين” األردن تبلغ أكثر من 3 ماليين عميل، فإنها في وضع فريد‬ ‫لتكون قادرة على تقديم الخدمات المالية المتنقلة- من خالل تكنولوجيا االتصاالت المتنقلة- لتسهم بذلك‬ ‫في دفع عجلة النمو االقتصادي والتنمية.‬ ‫لذا فإن خدمة “‪ - ”Zain E-mal‬وهي خدمة تمويل متنقلة - هي عبارة عن حساب “محفظة” افتراضي‬ ‫يسمح للعمالء بدفع ايداعات نقدية مباشرة أو عمل تحويالت ائتمانية عند نقاط تماس مختلفة، وذلك‬ ‫باستخدام أجهزتهم النقالة، وتوفر تلك الخدمة وسيلة بسيطة وسريعة وآمنة إلدارة األموال وتعقب المعامالت‬ ‫المالية، مقلصة بذلك الوقت للمستهلك، والحاجة إلى التنقل، واستخدام الورق، وبحلول نهاية العام 1102،‬ ‫كان هناك 949,62 “محفظة متنقلة” قيد االستخدام النشط.‬ ‫وبهدف تعزيز أثر هذه الخدمة في األردن، شكلت “زين” شراكة مع “تمويلكم”، وهو مشروع تابع لـ”مؤسسة‬ ‫نور الحسين” ويمنح قروضا صغيرة في األردن، وتتيح هذه الشراكة ألصحاب األعمال الحرة الذين يتلقون‬ ‫قروضا صغيرة من “ تمويلكم “ أن يسددوا أقساط ديونهم الشهرية من خالل محفظة ‪ E-mal‬المتنقلة.‬ ‫وتسهم هذه الخدمة في مساعدة 000,32 من عمالء الذين يعيشون في مناطق نائية على إجراء المعامالت‬ ‫المالية عبر هواتفهم النقالة، وعالوة على ذلك فإن تلك الخدمة تزيل العقبات التي دأبت في الماضي على‬ ‫عرقلة الحصول على التمويل من “تمويلكم”، فضال عن أنها تقلل من التكاليف، وفي المستقبل، تخطط‬ ‫“تمويلكم” لتقديم القروض من خالل خدمات ‪ E-mal‬التي توفرها “زين”.‬
  • 38. ‫73‬ ‫مسابقة “زين فكرة عظيمة” تدعم أصحاب األعمال الحرة في الكويت‬ ‫في الكويت، ارتأت “زين” ضرورة تحفيز روح االبداع واالبتكار من أجل دفع عجلة‬ ‫التطوير والنمو االقتصادي والوطن، وفي العام 1102، أطلقت “زين” الكويت‬ ‫مسابقة “زين فكرة عظيمة”، وهي المبادرة التي وجهت الدعوة من خاللها إلى‬ ‫الكويتيين ليتقدموا بأفكار تجارية جديدة.‬ ‫ودخلت “زين” في شراكة مع كل من شركة “كيوبيكال سيرفيسيز” و “الشركة‬ ‫الكويتية لتطوير المشاريع الصغيرة”، وذلك بهدف مكافأة أولئك الذين لديهم‬ ‫أفضل األفكار بأن يتم منحهم الموارد الالزمة لتحويل أفكارهم التجارية التي‬ ‫يحلمون بها الى حقيقة واقعة، وقد قامت لجنة تحكيمية بفحص وتقييم كل‬ ‫واحدة من األفكار الـ 008 التي تم تقديمها ثم تلقت األفكار الثالثة الفائزة‬ ‫مبلغ 000,004 دينار كويتي (حوالي 800,634,1 دوالر أمريكي) باالضافة إلى‬ ‫ارشاد مهني وعقد مع شركة “كيوبيكال سيرفيسيز” يمنح أصحاب تلك األفكار‬ ‫المجال والموارد التي يحتاجونها من أجل تحقيق النمو.‬ ‫وبناء على هذه المسابقة، ستدخل “زين” الكويت في شراكة مع شركة “كيوبيكال سيرفيسيز” مرة أخرى، كما أنها تخطط إلجراء سلسلة من الندوات وورش العمل‬ ‫والمحاضرات التي من شأنها أن تكون بمثابة أدوات تعليمية لمجتمع األعمال الحرة، وكجزء من هذه المبادرة، ستتولى “كيوبيكال سيرفيسيز” تقديم الخدمات‬ ‫الالزمة للشروع في هذه األعمال، بما في ذلك الخمات االستشاراية، ووضع خطط األعمال التجارية والتوقعات المالية باالضافة إلى الدعم اإلداري.‬
  • 39. ‫موظفونا والتدريب‬ ‫83‬
  • 40. ‫93‬ ‫العام 1102 ...‬ ‫التحدي‬ ‫ •قدمنا 22 ساعة تدريب كمتوسط لكل موظف‬ ‫ •45% من المدراء التنفيذيين العرب يعتقدون أن الخريجين الجدد‬ ‫يحملون المهارات المناسبة‬ ‫ •نجحنا في تحسين معدالت رضا الموظفين مقارنة بما كانت عليه‬ ‫مستويات العام 0102‬ ‫ •83% فقط من كبار المدراء التنفيذيين العرب يعتقدون أن هناك‬ ‫وفرة كبيرة من العمالة الوطنية المؤهلة‬ ‫ •وفرنا تدريبا مهنيا لـ 571 متدربا شابا من خالل دورات لالتصاالت‬ ‫ •منطقة منطقة الشرق األوسط وشمال أفريقيا تحتل المرتبة السادسة‬ ‫ •قدمنا خبرة عملية ألكثر من 002 شاب من خالل برنامجي “شبكة‬ ‫بين 8 مناطق على “مؤشر اقتصاد المعرفة” الذي يصدره البنك‬ ‫جامعة المستقبل” و”شباب طموح”‬ ‫الدولي‬ ‫ •رفعنا نسبة تعويض موظفينا إلى نسبة 57% من المعدالت السوقية‬ ‫ •البطالة بين اإلناث في منطقة الشرق األوسط أعلى بنسبة 01% من‬ ‫نسبة البطالة بين الذكور‬ ‫القيم هي التي تحدد ما يعنيه أن يكون المرء موظفا من موظفي “زين”، فموظفو “زين” هم أشخاص حيويين وشغوفين ومتنوعين وابداعيين وهم في‬ ‫طليعة مسيرة نجاحنا، انهم يشكلون ثقافتنا الفريدة في مكان العمل، وهي الثقافة التي نعتبرها بمثابة األساس لشركتنا، كما أنهم يلعبون دورا هاما‬ ‫في تطوير قوة وديناميكية عالمتنا التجارية من خالل معايشة قيمنا األساسية الثالثة، أال وهي: “التألق” و “القلب” و”االنتماء”.‬ ‫إننا ننظر إلى موظفينا باعتبارهم أقيم وأثمن أصولنا، لذا فإننا نستثمر بكثافة في تطويرهم، ونحن نهدف إلى جعل “زين” مكانا جاذبا وآسرا جدا لمن‬ ‫يعملون فيه، حيث يتم تطوير أفضل المواهب و استغالل القدرات الفردية الكامنة، ونحن نرى هذا ليس فقط باعتباره ضرورة لنجاحنا، بل أيضا باعتباره‬ ‫وسيلة رئيسية لمعالجة واحد من أضخم التحديات التي تواجه المنطقة ، وهو النقص في القدرات الفنية والمهارات التوظيفية.‬ ‫فلسفة “زين” تجاه الموارد البشرية‬ ‫إننا نسعى جاهدين لجعل بيئة العمل في “زين” داعمة وممتعة لموظفينا، فنحن لدينا فلسفة تجاه الموارد البشرية نطلق عليها اختصارا أسم “ 5‪،”F‬‬ ‫وهي السياسة التي تميز ثقافة “زين” في مكان العمل، وهي تشتمل على قيمنا العليا في مكان العمل.‬ ‫رؤيتنا الواضحة واآلسرة لمستقبل “زين” يجعلنا جهة عمل تنافسية، ويساعدنا ذلك على اجتذاب أفضل المواهب، ويجعلنا جاهزين‬ ‫المستقبل:‬ ‫للنمو على المدى الطويل.‬ ‫سنبذل كل ما هو ممكن للقضاء على أي قيود مفروضة على حرية موظفينا في التحرك والتعبير المسؤولين. ونحن نعتقد أن جميع‬ ‫الحرية:‬ ‫العاملين لهم الحق في العمل في بيئة آمنة وخالية من أي خوف أو مضايقة.‬ ‫لقد شهدنا “زين” وهي تتحول من مزود محلي للخدمة إلى العب إقليمي ودولي على ساحة صناعة االتصاالت، ولقد فتح هذه األمر األبواب‬ ‫الثروة:‬ ‫أمامنا الكتساب المزيد من المعرفة والخبرات والكفاءات من خالل المشاركة المباشرة مع ناس من دول عديدة ومن خالل التعرض للتكنولوجيا الحديثة.‬ ‫نقوم بتقييم القدرات والكفاءات الفردية من أجل تحديد اللياقة المناسبة لكل فريق عمل وتمكين األفراد من المشاركة‬ ‫اللياقة البدنية:‬ ‫بحرية في جميع األنشطة. وهذا األمر يساعدنا على تحديد الفرص المتاحة للتطوير المهني وتعزيز الشعور بالرضا الوظيفي.‬ ‫نحن نعتقد أن بهجة اإلنجاز تسهم في تحسين نوعية النتائج. ومن هذا المنطلق فإننا نسعى جاهدين في سبيل خلق بيئة داعمة‬ ‫المتعة:‬ ‫ومرضية يستطيع موظفو زين أن يزدهروا ويستمتعوا بعملهم.. فنحن نريد أن نستمتع بما نقوم به ونريد أن نجعل من السهل على عمالئنا أن يروا‬ ‫بأنفسهم أننا نستمتع بتقديم الخدمة اليهم.‬
  • 41. ‫موظفونا والتدريب‬ ‫04‬ ‫لمحة عن موظفينا‬ ‫933,6‬ ‫موظفون بدوام كامل‬ ‫384,2‬ ‫موظفون بدوام جزئي‬ ‫044,9‬ ‫اجمالي عدد الموظفين (جميع أنواع العقود)‬ ‫9.89%‬ ‫النسبة المئوية للموظفين الذكور (جميع أنواع العقود)‬ ‫4.82%‬ ‫النسبة المئوية للموظفات (جميع أنواع العقود)‬ ‫9.89%‬ ‫متوسط​​العائد على معدل العمل بعد إجازة األمومة في الشركات التابعة‬ ‫6.98%‬ ‫النسبة المئوية للموظفين من مواطني الدولة (جميع أنواع العقود)‬ ‫4.01%‬ ‫النسبة المئوية للموظفين األجانب (جميع أنواع العقود)‬ ‫063,1‬ ‫عدد التعيينات الجديدة‬ ‫210,1‬ ‫دوران الموظفين‬ ‫*باإلمكان مراجعة تفاصيل أرقام الموظفين في الملحق التفصيلي‬ ‫يتولى فريق مواردنا البشرية (‪ )HR‬قيادة مهام تخطيط وتنفيذ سياساتنا وإجراءاتنا ذات الصلة بالموارد البشرية، وهو يبذل كل جهد ممكن في سبيل تطبيق الممارسات‬‫الرائدة في هذا المجال، ويقدم فريق الموارد البشرية الخاص بالمجموعة الدعم والخدمات الى شركاتنا العاملة، بما يسهم في خلق معايير وهياكل موحدة ونهج عام مشترك‬ ‫لمسؤولي الموارد البشرية عبر شركاتنا العاملة.‬ ‫كما يوفر الفريق منبرا لتبادل قصص النجاح والمبادرات بين الشركات العاملة، بحيث يتسنى للموارد البشرية والعاملين في االدارات األخرى دعم نقاط القوة لدى بعضهم‬ ‫البعض والبناء عليها ، فضال عن التعلم من أخطاء بعضهم البعض.‬ ‫يتم إجراء دراسة مسحية سنوية حول مدى انخراط الموظفين في جميع شركاتنا العاملة، وذلك بهدف “قياس نبض” المجموعة ككل وخلق مؤشرات رائدة تساعدنا على‬ ‫تحسين إنتاجية الموظفين ومدى انخراطهم (مشاركتهم) وتوازنهم بين حياتهم وعملهم.‬ ‫ويتم تحليل التقارير بشكل تفصيلي عن كل واحدة من شركاتنا العاملة ووحداتنا الوظيفية حسب نوع الجنس، ومستويات العقود ومدة خدمة الموظف، والواقع أن هذا‬ ‫المستوى من التحليل يمنحنا نظرة ثاقبة في القضايا والتحديات التي تواجه موظفينا، كما يساعدنا على التصدي لها بشكل استباقي.‬‫ولقد كان من دواعي سرورنا أن نرى أن جهودنا في مجال إشراك الموظفين قد أثمرت زيادة في مستويات المشاركة واالنخراط ابتداء من العام، وال سيما في الكويت والعراق،‬‫ومن بين أبرز نتائج المسح التي توصلن إليها، هو أن القيم مهمة جدا في نظر موظفي “زين” - فموظفونا يريدون أن يشعروا بأن “زين” تعكس قيمهم في سياساتها وفي‬ ‫نوعية وجودة الخدمات المقدمة، وتركيزنا على االستدامة ليس سوى واحدة من الطرق التي نعمل من خاللها على إظهار قيمنا.‬ ‫يتمثل طموحنا ورؤيتنا في أن نكون وأن نبقى “جهة العمل المفضلة” على مستوى المنطقة، وسعيا إلى تحقيق هذه الغاية، فإننا نهدف إلى:‬ ‫•االستمرار في بناء قدرات موظفينا في المهارات الفنية والسلوكية والقيادية.‬ ‫ ‬ ‫•دعم قوة وعافية المؤسسة من خالل قياس مدى مشاركة (انخراط) الموظفين وضمان وجود ثقافة حاضنة وتوازن بين بيئة العمل وبين الحياة الخاصة.‬ ‫ ‬ ‫•أن نبقى جهة عمل تنافسية من الناحية المالية، لنكون واحدة من أفضل 4 شركات تمنح مكافآت اجمالية على مستوى األسواق التي نعمل فيها.‬ ‫ ‬ ‫•تلبية مستويات زائدة من متطلبات تشغيل العمالة الوطنية والقوانين المحلية المرتبطة بذلك.‬ ‫ ‬ ‫رعاية الموظف في مجموعة “زين”‬ ‫بعد بيع عمليات “زين” التشغيلية في إفريقيا في العام 0102، حدث انخفاض كبير في عدد الموظفين في المقر الرئيسي لمجموعة “زين”، وذلك‬ ‫بسبب تقلص الحاجة الى موظفين لإلشراف المركزي الفعال، وفي العام 1102، وانطالقا من إدراك الحاجة إلى الحفاظ على جسر الثقة مع موظفي‬ ‫ّ‬ ‫المجموعة في أعقاب عملية تقليص حجم المجموعة، استحدثت “زين” برنامج “رعاية الموظفين” بهدف معالجة قضايا ومشاكل ومطالبات الموظفين‬ ‫وحاالتهم الخاصة، وتمحورت استراتيجية عمل هذا البرنامج حول ضمان التركيز المستمر على عناصر دقة التوقيت، ودقة األداء، والكفاءة، والفعالية،‬ ‫وخدمة الموظفين، والجودة، وذلك بهدف حل القضايا األساسية والمعقدة على حد سواء.‬
  • 42. ‫14‬ ‫تقديم مزايا وفوائد وتعوضيات رائدة لموظفينا‬ ‫ّ‬ ‫حرصا على تعزيز بيئة تشجع على تطور ورضا ووالء الموظف، توفر”زين” لموظفيها مزايا هي من بين األكثر تنافسية على مستوى السوق اإلقليمية، فمن خالل شبكتنا‬ ‫الدولية، نتيح لموظفينا امكانية اختيار موقع العمل ومرونة في ترتيبات العمل، فنحن نهدف إلى ايصال نسبة تعويض الموظفين الى المستوى المئوي الخامس والسبعين‬ ‫في اطار المعدالت السوقية، ونقوم دوريا بعمل دراسة مسحية للسوق بهدف ضمان أن مستويات التعويض تعكس انسجاما مع القوة الشرائية في االقتصادات الوطنية‬ ‫المختلفة التي نعمل فيها. وتعويضاتنا توازي أو تتجاوز الحد األدنى لألجور األساسية في كل دولة من الدول التي نعمل فيها، وفي “زين” ، لدينا نظام تعويض قائم على‬ ‫أساس الجدارة والكفاءة وال يميز على أساس السمات أو المعتقدات الشخصية.‬ ‫كل موظف من موظفي “زين” لديه مصلحة راسخة في نجاح المجموعة، ونحن نؤمن بضرورة أن نتقاسم هذا النجاح معهم، وبرنامج أجورنا المتغير يربط بشكل مباشر بين‬ ‫األداء وأنظمة المكافآت، ويشتمل هذا على العالوات السنوية والحوافز والعموالت الشهرية والفصلية، وهناك طريقة أخرى لمكافأة موظفي “زين”، وهي من خالل “خطة خيار‬ ‫ُ‬ ‫أسهم الموظفين” (‪ ،)ESOP‬وهي الخطة التي تساعد في تعزيز فكرة أننا جميعا مالك “زين”.‬ ‫إن موظفينا يشكلون حجر األساس لنجاحنا في زين، لذا فإننا نشاركهم نجاحنا من خالل “خطة خيار أسهم الموظفين” (‪ .)ESOP‬ففي عام 1102 تم اقرار 025,588,61‬ ‫سهم لـبرنامج “خطة خيار أسهم الموظفين”. ونحن نؤمن بأن ذلك البرنامج يعتبر حيويا جدا من أجل تدعيم فكرة أننا جميعا نملك زين ، كما أنه يسهم في توفير حافز‬ ‫اضافي لتحقيق أفضل أداء. ومن خالل التركيز على نجاحنا المشترك من أجل المستقبل، فإننا نهدف الى تشجيع مبدأ استبقاء موظفينا إذ أنهم تكون لديهم مصلحة‬ ‫طويلة األمد في بناء مسيرتهم المهنية في داخل زين.‬ ‫سألنا موظفين:‬ ‫“ما أكثر شيء يعجبك ِبشأن عملك في “زين”؟”‬ ‫وفي ما يلي بعض اجاباتهم:‬ ‫“إنني أحب الفرص التي تتيحها لي زين وأعشق ثراء التجربة ... أعتقد أن زين لديها الكثير من الناس األذكياء الذين أستطيع أن أتعلم‬ ‫منهم وأن أتطلع اليهم، إنني أعلم علم اليقين أن زين هي واحدة من أفضل المؤسسات التي يمكن للمرء أن يعمل لديها، وأنا فخور‬ ‫بانتسابي الى الشركة وبالعمل الذي أقوم به” - أحد موظفي “زين” األردن‬ ‫“حقيقة أنني أعمل لدى شركة اتصاالت متميزة، توفر الدورات التدريبية والحلقات الدراسية وورش العمل للموظفين”. أحد موظفي “إم تي سي‬ ‫تاتش” في لبنان‬ ‫“أحب الطريقة التي تمنح بها “زين” فرصا وتحديات عظيمة لجميع موظفيها، فمن الممكن للمرء أن يرى فكرته تتحقق على أرض الواقع إذا‬ ‫عمل بجد بما فيه الكفاية في سبيل تحقيق ذلك” - أحد موظفي “زين” الكويت‬ ‫“زين” االردن و”زين” العراق توفران رعاية الطفولة في مكان العمل‬ ‫سعيا الى دعم األمهات العامالت، توفر عملياتنا التشغيلية في كل‬ ‫من األردن والعراق للموظفين مركزا لرعاية لألطفال في مكان العمل،‬ ‫وقد ساعدت هذه الميزة األمهات العامالت في البقاء على مقربة من‬ ‫أطفالهم في أثناء ساعات عملهن لدى “زين” ومواصلة مساهمتهن‬ ‫في نهوض المؤسسة.‬ ‫وتستخدم هذه الميزة 611 موظفة في األردن، وقد بذلت “زين”‬ ‫العراق جهدا خاصا لتوظيف نحو 51 من األرامل العراقيات للعمل في‬ ‫دار الحضانة التابعة للشركة في موقعها، فهن من خريجات “مركز‬ ‫تدريب وتطوير األرامل”، وهو المركز الذي تدعمه “زين”، وهو يوفر‬ ‫تدريبات ذات صلة بتأهيل النساء ليتولين رعاية األطفال.‬
  • 43. ‫موظفونا والتدريب‬ ‫24‬ ‫“زين” رائدة في توفير مزايا األمن والتأمين في العراق‬ ‫نحن نعمل في عدد من البيئات االجتماعية والسياسية األكثر صعوبة وتحديا على مستوى العالم، لذا فإن علينا مسؤولية خاصة إزاء حماية موظفينا، ونحن في‬ ‫“زين” ال نكتفي بتوفير التأمين الطبي لموظفينا في العراق لدى سفرهم إلى دول أخرى حول العالم، بل نوفر لموظفي زين أيضا دعما أمنيا على مدار الساعة‬ ‫طوال أيام األسبوع في جميع أرجاء العالم، وذلك في اطار خطة تسمى “42‪.”Red‬‬ ‫وهذه الخطة توفر لموظفينا في العراق وعائالتهم على مدار الساعة طوال أيام األسبوع خدمة اإلخالء األمني في حال الطوارئ في حالة وجود حالة تهدد الحياة،‬ ‫و”زين” هي أولى شركة استحدثت هذا النوع من البرامج في السوق العراقية، وكجزء من التزامنا المستمر ازاء موظفينا في العراق، فإن “زين” تخطط لتسجيل‬ ‫شركة “زين” العراق ضمن “خطة المجموعة التأمينية” في ابريل 2102، كما تأمل الشركة أيضا في االلتحاق بها في ادراج موظفي تلك الشركة ضمن “خطة‬ ‫الحياة واالعاقة” الخاصة بالمجموعة.‬ ‫قيم “زين” تبقى قوية في البحرين‬ ‫خطت شركة “زين” البحرين خطوات اضافية نحو ترسيخ قيم “القلب” و “التألق” و”االنتماء” بين موظفيها، وقد شهد العام 1102 اضطرابات سياسية وأعمال‬ ‫عنف في البحرين، ومن أوضح األمثلة على نجاح “زين” البحرين في بناء ثقافة قوية بين موظفيها ما عبرت عنه احدى الموظفات عندما قالت إن أجواء‬ ‫الصداقة وانعدام التمييز قد ضمنت أنه باستطاعة جميع موظفي “زين” أن يقفوا صفا واحدا معا ضد الطائفية:‬ ‫وخالل اجتماع عقد بهدف تقوية روح االنتماء في شركة زين البحرين قالت تلك الموظفة: “إنني سعيدة حقا بأنني أعمل لدى”زين” البحرين ألننا أسرة واحدة‬ ‫وليس بيننا تمييز يفرق بيننا، إن روح “زين”، والشعور باالنتماء والعمل الجماعي السائد لدينا هنا في “زين”، هما خاصيتان بارزتان”.‬ ‫توفير فرص التطوير والتدريب‬ ‫إننا نهدف إلى تعزيز المهارات وتطوير القيادات بهدف إعداد موظفي “زين” للمستقبل، ونحن نؤمن بأن التطوير المستمر لموظفينا هو أمر بالغ األهمية من أجل استمرار‬ ‫ريادتنا في السوق واستمرار كوننا “جهة عمل مفضلة”.‬ ‫وتحقيقا لهذه الغاية، تم انشاء أكاديمية “زين” في العام 7002 بهدف تحقيق مركزية عملية لتعليم وتطوير موظفي “زين” تحت مظلة واحدة، وتوفر أكاديمية “زين”‬ ‫البرامج التالية للموظفين:‬ ‫•برنامج أكاديمية الموارد البشرية: هو عبارة عن نظام إشهاد واعتماد داخلي لموظفي الموارد البشرية، وهو النظام الذي يهدف الى توسيع مهاراتهم في مجال الموارد‬ ‫ ‬ ‫البشرية، وهذا البرنامج هو جزء من منهجنا الرامي الى توحيد فلسفة ومبادئ وأدوات ونماذج ولغة الموارد البشرية في شتى عملياتنا التشغيلية.‬ ‫•برنامج التوجيه واالندماج اجتماعيا في المؤسسة: تدريباتنا المتعلقة بالتوجيه واالندماج اجتماعيا في المؤسسة توفر لموظفينا الجدد مدخال إلى عالم “زين”، وهذه‬ ‫ ‬ ‫التدريبات تشمل مواضيع خاصة بـ “زين” مثل الرؤية والرسالة واالستراتيجية والقيم والهيكل التنظيمي وفلسفة اإلدارة والتوقعات المستقبلية والحقوق والواجبات‬ ‫المرتبطة بكون المرء موظفا لدى “زين”.‬‫•برنامج اإلدارة في “زين”: الجزء األول من برنامج اإلدارة في “زين” يتناول الموارد البشرية للمدراء غير المتخصصين في الموارد البشرية، حيث يتعلم هؤالء المدراء كيفية‬ ‫ ‬ ‫تطوير وإدارة الحفاظ على موظفيهم. أما الجزء الثاني فيركز على الجوانب األربعة للعلوم اإلدارية، أال وهي: التخطيط والقيادة والتنظيم والمراقبة.‬ ‫ّ‬ ‫•برنامج طريق “زين” إلى السوق: يعرف هذا البرنامج جميع الموظفين بأساسيات العالمات التجارية واستراتيجيات التسويق الخاصة بـ”زين”.‬ ‫ ‬ ‫•برنامج القائد االستثنائي: كجزء من برنامج القائد االستثنائي، يتلقى المدراء تقييما شامال لمدى فعالية قدراتهم القيادية، ثم يخلق البرنامج خطة تطويرية للتحسين.‬ ‫ ‬ ‫•برنامج صاحب األداء االستثنائي: تم تصميم هذا البرنامج للعاملين في المناصب غير اإلدارية، وهو يهدف الى تطوير مهارات قيادية مبكرة.‬ ‫ ‬ ‫•برنامج شرح االتصاالت المتنقلة: تم تصميم هذا البرنامج للموظفين غير التقنيين، وهو يساعد على توفير نظرة عامة أساسية على نظام شبكات االتصاالت.‬ ‫ ‬‫ •برنامج االستشارات والتدريبات الداخلية: هذا البرنامج يساعد “زين” على دعم موظفيها، وال سيما في مجال الموارد البشرية، بهدف تحسين مهارات التعاقد والتشخيص‬ ‫ووضع الحلول وعرض المعلومات على عمالئهم الداخليين باستخدام منهج تدريبي.‬
  • 44. ‫34‬ ‫برامج التدريب‬ ‫569,631‬ ‫إجمالي ساعات التدريب للموظفين بدوام كامل‬ ‫22‬ ‫معدل ساعات التدريب للموظفين بدوام كامل‬ ‫يتلقى موظفو “زين” مراجعات منتظمة لألداء والتطور الوظيفي، وهي‬ ‫المراجعات التي تساعدنا على تحديد نقاط القوة ومجاالت التحسن لديهم،‬ ‫ومن خالل أدوات المراجعة واالستخدام والفحص والتقييم، نستطيع التعرف‬ ‫على األداء االستثنائي وتحديد موظفي “زين” المؤهلين لمسارات التطوير‬ ‫المتسارع، وتوزيع المناصب الرئيسية.‬ ‫فخلق أدوار تنطوي على تحد الصعاب لذوي األداء المتميز يسهل خلق قادة‬ ‫ّ‬ ‫داخليين من بين موظفي المجموعة وافراز سيل مستمر من الخبرات التقنية،‬ ‫وهذا األمر هو جزءا أساسيا لخلق صفوف قيادية الحقة تساعدنا في استكمال‬ ‫خطط النمو والتحسين.‬
  • 45. ‫موظفونا والتدريب‬ ‫44‬ ‫تعزيز نواحي الصحة والسالمة‬ ‫إن حماية صحة وسالمة موظفي “زين” تمثل واحدة من أولوياتنا القصوى، وثقافة السالمة التي ننتهجها هي‬ ‫واضحة في معدالتنا المنخفضة في حوادث اإلصابات ذات الصلة بالعمل (ثالثة حوادث في العام 1102،‬ ‫واثنتان فقط في العام 0102).‬ ‫وتمثل “مبادئ مجموعة زين التوجيهية حول السالمة” حجر الزاوية بالنسبة إلى نهجنا إزاء مسألتي الصحة‬ ‫والسالمة، وهي المباديء التي وضعتها “اللجنة التوجيهية إلدارة المخاطر” بهدف المعالجة واالبالغ عن‬ ‫ممارسات الصحة والسالمة في شركاتنا العاملة .‬ ‫ويقوم “نظام إدارة السالمة والصحة” الخاص بنا على معايير “الخدمات االستشارية للصحة والسالمة المهنية”‬ ‫(7002:10081 ‪ )OHSAS‬المعترف بها دوليا والخاصة بمعايير الصحة والسالمة المهنية، كما أنها تشتمل‬ ‫على معايير أيزو 8002:1009 للجودة وعلى “معايير أيزو 10072 ألمن المعلومات”، و”معايير 99952‪BS‬‬ ‫الستمرارية األعمال” ومعايير ايزو 4002:10041 لحماية البيئة. وهذه المواصفات تسهم في تمكين‬ ‫المجموعة من تحديد ومراقبة مخاطر الصحة والسالمة ذات الصلة بالعمل، وإعداد خطط االستجابة للطوارئ،‬ ‫وتحسين األداء العام.‬ ‫كما أن إجراءات “زين” بشأن السالمة مذكورة أيضا في “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية”(‪ )ESMP‬الخاصة‬ ‫بالمجموعة، وهي الخطة التي تشتمل على مبادئ توجيهية متعلقة بالصحة والسالمة المهنية جنبا الى جنب‬ ‫مع إجراءات وسياسات ذات صلة بالموظفين والمتعهدين.‬ ‫ومن بين الموضوعات التي تتناولها تلك المبادئ التوجيهية: جودة الهواء في أماكن العمل، والضوضاء في‬ ‫أماكن العمل، والصدمات الكهربائية، والعمل في األماكن المغلقة، وكيفية معالجة وتخزين المواد الخطرة، والترددات الالسلكية، واألخطار الميكانيكية.‬ ‫تحرص “زين” على المحافظة على التحسين المستمر في الصحة والسالمة عن طريق وضع أهداف محددة قائمة على أساس رصد وتصنيف المخاطر وتوثيق مدى تحقيق‬ ‫هذه األهداف، ولحماية أعمالنا في مواقع العمل، فإن الموظفين والشركاء يخضعون لتدريبات دورية على أيدي خبرائنا في مجال السالمة واألمن.‬ ‫وباإلضافة إلى ذلك، يتم توفير معدات الحماية الشخصية بما يتوافق مع معايير “الخدمات االستشارية للصحة والسالمة المهنية”” (‪ ،)OHSAS‬حيث يتم تسليم تلك‬ ‫المعدات إلى جميع الموظفين الذين يحتاجون اليها.‬ ‫وللتخفيف من المخاطر الصحية، نقوم بإجراء دورات سنوية للتوعية الصحية، كما أننا نستعين بمتابعات خارجية من جانب مستشفيات وعيادات لتقييم أي ارتفاع في‬ ‫مستويات القضايا الصحية التي ينبغي أن ننتبه اليها.‬ ‫ونحن نطلب من جميع متعهدينا اتباع المبادئ التوجيهية الخاصة بـ”زين”، وهي المباديء التي تشتمل على متطلبات السالمة وااللتزامات التأمينية ازاء موظفيهم.‬ ‫العمل وفقا لألخالقيات‬‫إن إحساسنا القوي بالقيم هو أحد الدواعي الرئيسية الفتخار موظفينا بالعمل لدى “زين”، وهذه القيم ليست موجودة في عملنا الخيري المكثف فقط، بل هي موجودة أيضا‬ ‫في عملياتنا وأنشطتنا اليومية، وأوال وقبل كل شيء، فإن تلك القيم ممثلة في التزامنا بالعمل بنزاهة ووفقا لألخالقيات، ونحن فخورون بحقيقة أننا ال نكتفي فقط باتباع‬ ‫القوانين الوطنية والمبادئ التوجيهية الداخلية الخاصة بنا، بل نأخذ أيضا زمام المبادرة في الذهاب إلى ما هو أعلى وأبعد من ذلك.‬‫•إن التمسك بقيم “زين” هي مسؤولية كل موظف من موظفي المجموعة، وكل واحدة من شركاتنا العاملة تضع برامجها الخاصة لتعزيز ثقافة التكامل، ويشتمل ذلك‬ ‫ ‬ ‫على رصد حوادث الفساد والتمييز، واالنتهاكات التي يتم ارتكابها ضد أمن المعلومات، ثم اتخاذ اإلجراءات التصحيحية الالزمة مثل اصدار االنذارات ثم الفصل من‬ ‫الخدمة عند الضرورة.‬ ‫•وتتم مراجعة تحليل جميع عمليات “زين” مرة سنويا على األقل، وذلك بهدف تحديد مكامن المخاطر المتصلة بالفساد وبالمجاالت التجارية الرئيسية، ويتم أيضا‬ ‫ ‬ ‫تقييم مجاالت أخرى غير محورية بمعدل مرة كل سنتين، كما إننا حاليا في مراحل التخطيط لتطوير ورش عمل لجميع الموظفين حول الفساد، ونتطلع إلى تقديم‬ ‫معلومات تحديثية حول هذه الخطة في تقريرنا المقبل حول االستدامة، وللعلم فإن حوادث الفساد إذا وقعت في “زين” فإنها تؤدي الى الفصل الفوري من العمل.‬
  • 46. ‫54‬ ‫“زين” الكويت تذهب إلى “ما هو أعلى وأبعد” في كرم الضيافة‬ ‫إن ثقافة كرم الضيافة التي تتميز بها “زين” الكويت تشتمل على خدمة تقديم الشاي وغيره من المشروبات الى‬ ‫موظفي الشركة وزوارها خالل يوم العمل، وتقوم “زين” الكويت بإسناد هذا العمل الى جهة خارجية من خالل متعهد‬ ‫يتولى ادارة القوى العاملة التي تتألف أساسا من عمالة وافدة. وكجزء من عائلة زين الممتدة، فإن أولئك العمال‬ ‫يحظون باالحترام تقديرا لدورهم في جعل زين مؤسسة مضيافة ومتحلية بكرم الضيافة.‬ ‫وكانعكاس لقيمنا، تساعد “إدارة المشتريات” في الكويت في ضمان أن أولئك العمال (عمال الضيافة)، يتم التعامل‬ ‫معهم برحمة وعدالة، كما أن تلك االدارة تضع في عقودهم أحكاما وبنودا تذهب إلى ما هو أبعد من قانون العمل‬ ‫المحلي.‬ ‫وعلى سبيل المثال، تمت زيادة رواتبهم بنسبة 33% في العام 9002، كما يحصل هؤالء العمال على أجر ساعات‬ ‫اضافية ثابت في حال تم االحتياج الى جهودهم في حدث أو عرض معين، كما أنهم يحصلون على مكافأة سنوية‬ ‫وفقا لطول مدة الخدمة، عالوة على أنهم يتلقون دعما ماليا إضافيا كل شهر من األقسام التي يعملون فيها،‬ ‫ويحصل هؤالء العمال على السكن والمأكل كجزء من عقود عملهم، وتقوم “زين” بإجراء عمليات تفتيش دورية‬ ‫للتأكد من أن ظروف معيشتهم توفر لهم بيئة آمنة وصحية.‬
  • 47. ‫مجتمعاتنا‬ ‫64‬
  • 48. ‫74‬ ‫العام 1102 ...‬ ‫التحدي‬ ‫ •تلقينا 234 رواية وقصة قصيرة كمشاركات في مسابقة جائزة الطيب‬ ‫ •51% نسبة األمية بين السكان البالغين في الدول التي نعمل‬ ‫صالح الدولية‬ ‫فيها‬ ‫تلميذا 886,2‬ ‫ •تبنينا 8 مدارس كجزء من “مبادرة مدرستي” لمساعدة‬ ‫ •كان في العراق 000,43 طبيب في التسعينات، لكن هذا العدد‬ ‫انخفض حاليا إلى 000,61 في العام 8002‬ ‫ •دعمنا 0033 من األطفال المعاقين ضمن مبادرة رمضان التي نفذتها‬ ‫“زين” السعودية‬ ‫ •السكان المراهقين (الذين تتراوح أعمارهم بين 01 و 91 سنة) في‬ ‫الدول التي نعمل فيها يشلكلون قرابة 91% من اجمالي مجموع‬ ‫ •قدمنا دورات محو أمية الى 055,6 من للكبار من البالغين األميين‬ ‫السكان‬ ‫في العراق من خالل “مؤسسة عمار”‬ ‫ •من المتوقع أن يزداد الطلب على خدمات الرعاية الصحية في‬ ‫دول مجلس التعاون الخليجي بنسبة 042% بحلول العام 5202‬ ‫باعتبارنا عضوا مسؤوال وفاعال في المجتمع، فإن لدينا التزاما طويل األمد بدعم‬ ‫المجتمعات التي نعمل فيها، فقيم “القلب” و “التألق” و “االنتماء” تحركنا نحو‬ ‫تقديم الرعاية الى المحتاجين وإلى أن نسهم في تمكينهم بشغف من أن‬ ‫يبنوا جيال من القادة في المستقبل.‬ ‫إن نهجنا في تلبية احتياجات المجتمع المحلي هو نهج ذو طابع “محلي”‬ ‫للغاية، فنحن ننخرط بشكل فعال مع قادة المجتمعات المحلية ونطور برامج‬ ‫ّ‬ ‫مجتمعية تلبي االحتياجات األساسية في كل دولة من الدولة التي نعمل فيها،‬ ‫كما أننا نهدف إلى إزالة العقبات التي تقف أمام خطط النمو واالستدامة أمام‬ ‫أعمالنا وفي نفس الوقت أمام أعمال ومصالح المجتمعات المحلية ككل.‬ ‫إننا غالبا ما نركز على القضايا الرئيسية التي تثار للمناقشة باستمرار، وذلك‬ ‫مثل تمكين الشباب، والتعليم، ورعاية المحتاجين، والحصول على الرعاية‬ ‫الصحية- وهي القضايا التي تعتبر مهمة على الدوام في كل واحدة من‬ ‫الدول التي نعمل فيها، فمتوسط​​معدالت االلتحاق بالمدارس االبتدائية في‬ ‫الدول التي نعمل فيها هو أقل بكثير من المعدالت العالمية، كما أن متوسط​​‬ ‫معدل األمية بين البالغين هو 51%، ويشكل المراهقون ما متوسطه 91%‬ ‫من السكان.‬ ‫تحرص”زين” على تذكير الناس بأن تكون المودة والرحمة عنوانًا لهم خالل‬ ‫لكن ال ينبغي لنا أن ننظر الى المتوسطات فقط، فكل دولة من دولنا تواجه‬ ‫شهر رمضان المبارك، فهذه الصفات تنبع من القلب، مثل الدعاء لشخص‬ ‫تحديات وفرص فريدة خاصة بها، فعلى سبيل المثال، نسبة سكان المناطق‬ ‫ما، أو التبرع بالدم‬ ‫الحضرية في مقابل نسبة سكان المناطق الريفية في جميع تلك الدول تتراوح‬ ‫من 04% في السودان إلى 89% في الكويت - وهذا يتطلب انتهاج أساليب‬ ‫مختلف على صعيد أنشطة المسؤولية االجتماعية.‬ ‫وإلى جانب التصدي لمثل هذه القضايا الحرجة، فإننا نعمل أيضا في سبيل‬ ‫دعم وحماية التراث الثقافي الفريد الذي يوجد في كل واحدة من الدول‬ ‫التي نعمل فيها، وعلى سبيل المثال، تحتفل شركة “زين” األردن سنويا مع‬ ‫األردنيين بمناسبة عيد االستقالل، وفي الكويت، تدعم “زين” مهرجان يستمر‬ ‫طوال شهر كامل، وهو مهرجان “هال فبراير”، الذي يتم االحتفال خالله باألعياد‬ ‫الوطنية، وفي شمال العراق، تحتفل “زين” بيوم الـ نوروز، وهو احتفال سنوي‬ ‫بمناسبة بدء موسم الربيع.‬ ‫ومن خالل تلبية احتياجات المجتمع المحلي، فإننا نسهم أيضا في تعزيز‬ ‫العالمة التجارية “زين”، فنحن نسعى إلى أن نوضح ألطرافنا ذات الصلة،‬ ‫بمن في ذلك عمالئنا وموظفينا وأفراد المجتمع- ما نمثله كمؤسسة، فدورنا ال‬ ‫يقتصر فقط على تقديم الخدمات لعمالئنا، بل نسهم أيضا في خلق “عالم‬ ‫جميل”.‬
  • 49. ‫مجتمعاتنا‬ ‫84‬ ‫زين” السودان تدعم الفنون والثقافة‬ ‫يتمتع السودان بتراث ثقافي وأدبي ثري، وهو التراث الذي ينبع من فسيفساء تأثيرات‬ ‫الجماعات العرقية العربية واألفريقية، ولقد أسهمت سنوات من الصراع الداخلي وتهجير‬ ‫سكان السودان في تعزيز أهمية الحفاظ على هذا التراث، وإنه لمن دواعي افتخار زين أن‬ ‫تدعم هذا الجهد.‬ ‫الروائي الراحل الطيب صالح هو من أبرز الشخصيات في مجال األدب السوداني، ويعود‬ ‫اليه الفضل في تخليد اسم دولته من خالل روايته “فصل الهجرة الى الشمال” التي تحظى‬ ‫بشهرة عالمية، وفي أعقاب وفاته في العام 9002، أطلقت “زين” السودان مسابقة‬ ‫سنوية بعنوان “جائزة الطيب صالح الدولية”، وهي المسابقة التي تمنح جائزة ألفضل‬ ‫قصة قصيرة أو رواية يتم تقديمها.‬ ‫وقد اجتذبت المسابقة 234 مشاركة تم تقديمها من 43 دولة، وهي المشاركات التي‬ ‫جرى استعراضها من قبل مجلس استشاري خاص، وتم تكريم الفائزين في فبراير 1102،‬ ‫وتأمل “زين” في أن تسهم هذه الجائزة في تحويل شهر فبراير إلى احتفالية ثقافية‬ ‫رائعة لتشجيع خلق مجتمع أدبي مزدهر في السودان.‬ ‫تمكين الشباب عن طريق التعليم‬ ‫إن منطقة الشرق األوسط وشمال افريقيا تشهد حاليا نموا غير مسبوق في أعداد السكان الشباب، وتعداد فئة المراهقين (بين 01 و91 سنة) في الدول التي نعمل فيها‬ ‫يبلغ 5.3 مليون نسمة، وهو الرقم الذي يمثل قرابة 91% من اجمالي تعداد السكان.‬ ‫فئة الشباب هي الشريحة الديموغرافية األكثر أهمية بالنسبة لـ”زين”، فاألطفال والمراهقين لن يكونوا هم قادة المستقبل فحسب، بل إننا نأمل أيضا أن نقدم اليهم‬‫خدمات االتصاالت عندما يدخلون السوق كعمالء، وفي جميع الدول التي نعمل فيها، دأبنا على دعم مبادرات لتحسين الفصول الدراسية وتمويل المنح الدراسية للشباب‬ ‫المتفوقين باالضافة إلى تشجيع زيادة استخدام التكنولوجيا.‬ ‫التعليم يشكل عنصرا أساسيا في تنمية المجتمعات، وفي “زين”، نؤمن بأن االستثمار في مجال تعزيز وتحسين الكفاءات األساسية سيسهم في تقوية احتماالتنا‬ ‫المستقبلية بشأن توظيف المواطنين المحليين- وهو أحد العوامل المهمة في اجراءاتنا المتعلقة بالموارد البشرية- باإلضافة إلى تعزيز االقتصاد ككل.‬ ‫وفي ظل وضع هذا الهدف في االعتبار، قامت زين بتنفيذ العديد من المبادرات في سبيل دعم هذا الهدف وتحقيق هدفنا المتمثل في تعزيز المجتمع.‬ ‫مدارس “زين” توفر لألطفال السودانيين بيئة تعليمية تواصلية‬ ‫“زين” السودان لديها التزام طويل األمد إزاء تحسين المدارس والمرافق التعليمية، وتبلغ نسبة من‬ ‫يجيدون القراءة والكتابة بين الشباب في السودان 98% للذكور و 38% لإلناث، مقارنة مع المتوسط​​‬ ‫العالمي البالغ 29% للذكور و 78% لإلناث، وال يلتحق بالمدارس الثانوية سوى حوالي 02% فقط‬ ‫من الشباب، وهي النسبة التي تعتبر أقل بكثير من المتوسط​​العالمي البالغ حوالي 05%، وغالبا ما‬ ‫يكون هؤالء الشباب في أشد الحاجة الى التعليم في السودان .‬ ‫وفي اطار االستجابة لهذا التحدي المتنامي، قامت “زين” بتشييد وإعادة تأهيل ست مدارس في‬ ‫المجتمعات المحلية المنخفضة الدخل، وباإلضافة إلى ذلك، قدمت “زين” الدعم وخدمات اعادة‬ ‫التأهيل إلى أكثر من 051 مدرسة، كما وفرت “زين” أيضا 000,02 زي مدرسي و000,005 كتاب مدرسي ألطفال سودانيين.‬
  • 50. ‫94‬ ‫مدرسة الشيخة حصة للبنات في البحرين تتلقى تكنولوجيا جديدة‬ ‫المجال اآلخر الذي تدعم فيه أنشطتنا “أهداف األلفية التنموية” يتمثل في الترويج للمساواة بين الجنسين وتمكين اإلناث، ونحن نؤمن بأن هذا األمر ينبغي أن‬ ‫يبدأ في سن مبكرة.‬ ‫ست‬ ‫وانطالقا من ادراكنا أنه يمكن للتكنولوجيا في الفصول الدراسية أن تمنح أطفال المدارس امكانية الوصول إلى موارد تعليمية أوسع نطاقا بكثير، وفقد كرّ‬ ‫“زين” البحرين قدراتها التكنولوجية من أجل رعاية لوحات تفاعلية في فصلين دراسيين في مدرسة الشيخة حصة للبنات، وتلك اللوحات متاحة لطالبات‬ ‫المدرسة لمنحهن “مجموعة أدوات” اضافية في بيئتهن الدراسية، وكجزء من هذه الشراكة، تستخدم المدرسة أيضا العديد من الخدمات التي تقدمها “زين”.‬ ‫“مبادرة مدرستي” في األردن تحت رعاية جاللة الملكة رانيا العبد الله‬ ‫تم اطالق مبادرة “مدرستي” في األردن من قبل جاللة الملكة رانيا العبدالله بهدف تجديد‬ ‫وصيانة المدارس الحكومية في األردن، وكشريك رئيسي في هذه المبادرة، تقدم “زين” أكثر‬ ‫من 000,006 دوالر أمريكي من أجل برامج الصيانة والبنية التحتية والتعليم، كما تنظم “زين”‬ ‫أيضا عددا من األنشطة في المدارس التي تتبناها المبادرة، ومنذ العام 8002، تبنت “زين”‬ ‫ّ‬ ‫ثماني مدارس من خالل هذه المبادرة لتصل بذلك إلى 886,2 طالب، وسيستمر التزام “زين”‬ ‫ازاء هذه المبادرة حتى العام 3102 عندما يتم انجاز المرحلة الخامسة من المشروع.‬ ‫دعم الوصول الى الرعاية الصحية‬ ‫إنطالقا من إدراك ضرورة الخدمات الصحية األساسية من أجل خلق مجتمع مزدهر، عملت “زين” في جميع أرجاء منطقتنا من أجل جلب الرعاية الصحية الى المجتمعات‬ ‫الريفية وإلى السكان الذين يعانون من نقص تلك الخدمات، وباإلضافة إلى ذلك، هناك عدة برامج لجلب مرافق جديدة وتكنولوجيا رعاية صحية متطورة إلى المجتمعات‬ ‫التي تعمل فيها زين.‬ ‫وتوجد حواجز عديدة لدى بعض شركات تحول دون الوصول إلى الرعاية الصحية األولية، ففي السودان، على سبيل المثال، باتت الحاجة إلى الخدمات الطبية أمر بالغ‬ ‫األهمية في ظل االضطرابات السياسية ومعاناة مئات اآلالف من المدنيين، خصوصا في مناطق معينة من الدولة.‬ ‫أما في العراق، فإن الحاجة إلى المهنيين الطبيين المؤهلين باتت هائلة إذ أن معدل الممرضين إلى األطباء أصبح 1 إلى 1، وهو أقل بكثير من المتوسط​​القياسي الذي‬ ‫يبلغ 1 إلى 3، وتتفهم “زين” االحتياجات الفريدة لمجتمعاتنا، وهي تعمل على التخفيف من العوائق التي تواجهها في الحصول على نظام رعاية صحية أكثر شموال‬ ‫وأوسع نطاقا.‬ ‫“زين” العراق في شراكة مع “برنامج عمار للصحة العامة”‬ ‫أسست “زين” العراق شراكة مع مؤسسة عمار الخيرية الدولية، وهي الشراكة التي شهدت إعادة تأهيل البنية التحتية والتعليم والصحة في جنوب العراق‬ ‫ووسطه، ويوفر الدعم الذي تقدمه “زين” لتلك المؤسسة خدمات رعاية صحية وقائية عالية الجودة إلى األسر والمجتمعات المحلية وتالميذ المدارس، مما يرفع‬ ‫الوعي الصحي ويسهم في الحد من انتشار األمراض التي يمكن الوقاية منها.‬ ‫مؤسسة عمار تستطيع الوصول إلى أكثر من 000,05 شخص بفضل مرافقها الصحية المجهزة تجهيزا كامال، وتشتمل تلك المرافق على عيادات متنقلة، وهي‬ ‫العيادات التي تفيد في تقديم الخدمات الى السكان الذين يعيشون في المجتمعات الريفية (66% فقط من سكان العراق يعيشون في مناطق حضرية). وتوفر‬ ‫مؤسسة عمار الرعاية في مجال الصحة اإلنجابية، ورصد مرض السل والكشف عن حاالت االصابة به، والخدمات األساسية لعيادات الرعاية الصحية. ونحن نأمل‬ ‫أن يسهم عمل المؤسسة في تحقيق أهداف األلفية التنموية المتمثل في تخفيض معدالت وفيات األطفال وتحسين صحة األمومة. وباإلضافة إلى ذلك، فإن‬ ‫التمويل الذي تقدمه “زين” يسهم في دعم برنامج تعليمي يوفر فصوال دراسية لـ0556 للكبار من الرجال والنساء الذين كانوا أميين في السابق.‬
  • 51. ‫مجتمعاتنا‬ ‫05‬ ‫“زين” تدعم الرعاية الصحية في أرجاء السودان‬ ‫تدرك “زين” الحاجة الهائلة الى تحسين الخدمات الصحية في السودان، لذا فإنها تعمل مع أكثر من 41 مستشفى في المنطقة لتقديم الدعم المطلوب،‬ ‫وأكثر من 08% من الرعاية الصحية المتاحة في جنوب السودان، ويتم تقديمها من جانب منظمات غير حكومية دولية، مع محدودية فرص وصول تلك‬ ‫الخدمات إلى المناطق الريفية، فنحو 04% فقط من الشعب السوداني يعيش في بيئات حضرية، لذا فإن زيادة فرص الحصول على الرعاية الصحية يمثل‬ ‫تحديا كبيرا.‬ ‫وقد ارتأت “زين” ضرورة وجود مختبر متطور لفحوصات المناعة في مستشفى الخرطوم لألمراض الجلدية، وذلك لعالج المرضى الذين يعانون من أمراض‬ ‫جلدية، بما في ذلك األمراض الجلدية الناجمة عن االصابة بمرض اإليدز.‬ ‫وقبل إطالق المختبر الجديد، تم ارسال جميع عينات األنسجة إلى الخارج بغرض التشخيص، وقد أصبح المستشفى اآلن بمثابة مركز تشخيص، فضال عن‬ ‫كونه كيانا بحثيا فريدا من نوعه وأكثر قدرة على خدمة المرضى.‬‫كما وجدت “زين” أيضا أنه ال توجد خدمات صحية في مقاصر، وهي جزيرة معزولة في السودان، ويعيش فيها عدد من موظفي وعمالء “زين”، حيث شيدت‬ ‫“زين” مركزا صحيا جديدا في جزيرة مقاصر، وهو المركز الذي يخدم اآلن أكثر من 005,7 شخص.‬ ‫وخالل العام 2102، تخطط “زين” للتبرع بثالث عيادات متنقلة لمجتمعات من البدو السودانيين ممن يعانون من أمراض يمكن الوقاية منها.‬ ‫مبادرة “شوف زين” توفر العناية بالعيون في الكويت‬ ‫تدعم “زين” الكويت برنامج “0202 ‪ ،”Vision‬وهو عبارة عن مبادرة مشتركة بين كل من‬ ‫جامعة الكويت ومنظمة الصحة العالمية (‪ )WHO‬والوكالة الدولية للوقاية من العمى، وقد تم‬ ‫تنفيذ مشروع أولي لرعاية العيون للمسنين من خالل تعاون مشترك بين جامعة الكويت ووزارة‬ ‫الصحة الكويتية.‬ ‫وكجزء من هذه الشراكة، مولت “زين” العديد من مشاريع رعاية العيون، بما في ذلك وحدة‬ ‫مجهزة تجهيزا كامال مع مرافق الرعاية الالزمة للكشف عن أمراض العيون.‬ ‫عيادة “زين” المتنقلة تقدم خدماتها في األردن‬ ‫منذ العام 2002، تدير “زين” األردن عيادة متنقلة لتقديم الخدمات الصحية‬ ‫المجانية ألكثر من 000,001 طفل في المناطق الفقيرة النائية والريفية في‬ ‫شتى أرجاء المملكة، كما توفر العيادة أيضا عالج أسنان مجاني لألطفال‬ ‫باإلضافة إلى توفير الدواء لهم مجانا، وتسهل العيادة نقل المرضى إلى‬ ‫مستشفيات وزارة الصحة والمراكز الصحية لتلقي العالج اإلضافي عند الحاجة.‬
  • 52. ‫15‬ ‫رعاية المحتاجين‬ ‫إن تقديم الرعاية الى المحتاجين هو جزء أساسي من ثقافة “زين”: فقيمة “التألق” التي نعتنقها تعني جلب الفرح والبهجة إلى العالم، وقيمة “االنتماء” تعني كوننا جزءا‬ ‫ّ‬ ‫من روح الزمالة وروح الفريق، والتزامنا بقيمتي “التألق” و”االنتماء” يدفعنا الى رعاية زمالئنا المواطنين.‬ ‫وفي حين ترشدنا هذه القيم خالل عملياتنا وأنشطتنا على مدار السنة، فهي تبرز بشكل خاص خالل شهر رمضان المبارك، ففي كل عملياتنا التشغيلية، نطلق في ذلك‬ ‫الشهر مجموعة متنوعة من البرامج مثل تقديم وجبات اإلفطار، واتاحة الفرصة للعمالء لتقديم التبرعات الخيرية عبر هواتفهم النقالة، وتوفير مئات اآلالف من المظالت‬ ‫لحماية زوار بيت الله الحرام من الشمس خالل أداء مناسك العمرة والحج، واستضافة فعاليات ترفيهية لألطفال والمرضى، ومن خالل اعالناتنا، نواصل تشجيع المزيد من‬ ‫عامة الناس بحثهم على العطاء، وال سيما خالل شهر رمضان المبارك.‬ ‫“زين” السودان تجلب مياه صالحة للشرب الى القرى في والية البحر األحمر‬ ‫على الرغم من أن الوصول إلى خدمة االتصاالت ساعد القرى النائية في والية البحر االحمر السودانية، فإن‬ ‫الحصول على المياه الصالحة للشرب ما زال يشكل تحديا صعبا هناك، ووفقا لتقديرات اليونيسف فإن 04%‬ ‫من السكان في السودان ال يحصلون على مياه صالحة للشرب. وتشتمل أهداف األلفية التنموية على غاية‬ ‫تتمثل في تقليص نسبة السكان الذين ال يحصلون على مصدر مستدام لمياه الشرب اآلمنة ومتطلبات‬ ‫الصرف الصحي األساسية. ومعروف أن الماء ضروري للحفاظ على االستقرار، ومكافحة الفقر، والوقاية من‬ ‫األمراض، وضمان األمن الغذائي.‬ ‫كما أن عدم الحصول على مياه نظيفة هو عامل رئيسي في وفيات األطفال - فالسودان لديه معدل وفيات‬ ‫يبلغ 301 حالة وفاة بين كل 0001 والدة حية، وهو معدل يقرب من ضعف المعدل العالمي الذي يبلغ 75‬ ‫حالة وفاة بين كل 0001 والدة حية، وللتصدي لهذه الحاجة الملحة، التزمت “زين” السودان بحفر 01 آبار مياه،‬ ‫ّ‬ ‫وذلك للمساهمة في تحسين حياة 057,61 شخص، وتعتمد تلك اآلبار على استخدام الطاقة الشمسية،‬ ‫وسيتم االنتهاء من حفرها خالل العام 2102.‬ ‫“زين” السعودية تدعم األطفال المعاقين خالل شهر رمضان‬ ‫عقدت “زين” السعودية شراكة مع جمعية األطفال المعاقين من أجل تنفيذ برنامج خاص يتم في اطاره‬ ‫التبرع مباشرة بجزء من عائدات كل مكالمة يتم اجراؤها خالل شهر رمضان المبارك لدعم 003,3 من األطفال‬ ‫المعاقين - وهذا يعني أنه كلما ازدادت اتصاالت عمالء “زين” بأقاربهم وأصدقائهم ، ازداد الدعم الذي‬ ‫يقدمونه لألطفال.‬ ‫كما وزعت “زين” السعودية آالف من وجبات الطعام على حجاج بيت الله الحرام في مكة المكرمة والمدينة‬ ‫المنورة وجدة.‬ ‫موظفو زين في لبنان يوزعون الحقائب المدرسية على األطفال المحتاجين‬ ‫في لبنان، قامت شركة “إم تي سي تاتش” التابعة لمجموعة “زين” خالل شهر رمضان بتقديم الدعم‬ ‫والمساعدة إلى األطفال المحرومين، وذلك من خالل شراكة مع العديد من الجمعيات الخيرية في لبنان،‬ ‫وساعد موظفو الشركة في تجهيز حقائب مدرسية وتوزيعها على األطفال المحتاجين في جميع أرجاء‬ ‫الدولة، والواقع أن هذه المبادرة هي واحدة من األنشطة المفضلة بين الموظفين الذين يستمتعون‬ ‫بالتفاعل مع األطفال.‬ ‫“زين” العراق توزع صناديق هدايا رمضانية‬ ‫منذ بدء عملياتنا التشغيلية في العراق، أصبحت “زين” جزءا ال يتجزأ من النسيج االجتماعي للدولة الى‬ ‫درجة أنها باتت منخرطة تماما في الحياة اليومية للعديد من المواطنين العراقيين، وخالل شهر رمضان‬ ‫المبارك، رعت “زين” العراق “مشروع االلتزام االجتماعي”، وهو عبارة عن مبادرة قامت في العديد من‬ ‫المساجد في مناطق مختلفة في العراق بتوزيع صناديق هدايا رمضانية، بما فيها سجادات صالة،‬ ‫وفوانيس، وبوصالت لتحديد اتجاه القبلة، وقامت الشركة أيضا بتوزيع طرود غذائية على األسر المحتاجة‬ ‫في مدينة البصرة الجنوبية.‬
  • 53. ‫بيئتنا‬ ‫25‬ ‫البيئة هي عنصر حاسم في عالمنا الجميل. وقد استعانت حملة‬‫“زين البيئية” بإعالن تلفزيوني خالب لتسليط الضوء على المحنة‬ ‫البيئية التي يواجهها كوكب األرض، وقد برز هذا اإلعالن بين‬ ‫اإلعالنات الخمسة األولى على ‪ AdForum.com‬وهو موقع‬ ‫معلومات يتمحور حول عالم اإلعالنات.‬
  • 54. ‫35‬ ‫العام 1102 ...‬ ‫التحدي‬ ‫ •قمنا بتركيب 62 محطة تعمل بالطاقة الشمسية في السودان‬ ‫ •خسر السودان حوالي 11% من غاباته خالل الفترة بين عامي‬ ‫0991 و 5002‬ ‫ •قمنا بتثبيت 85 برنامجًا من حلول الطاقة الهجينة (تستهلك‬ ‫وقودا أقل بنسبة 04% من مكائن الديزل) في محطاتنا في‬ ‫ •يتم تدوير 3% فقط من أجهزة الهواتف النقالة‬ ‫السودان واألردن‬ ‫ •مدة 81 شهرا هي الفترة النمطية الستبدال أجهزة الهواتف‬ ‫ •جمعنا 0008 جهاز هاتف نقال إلعادة تدويرها في البحرين‬ ‫النقالة في الدولة المتقدمة‬ ‫ •اخترنا 0051 من مواقع شبكتنا لترقيتها إلى مواقع تعمل‬ ‫ •البحرين والكويت والمملكة العربية السعودية هي ثالثة من بين‬ ‫بمولدات كهربائية أصغر حجما في العراق‬ ‫الدول األربعة األكثر افتقارا الى الماء على مستوى العالم‬ ‫بنسبة 06%‬ ‫ •خفضنا استهالك الورق في مكاتبنا باألردن‬ ‫ •شاركنا في “مجموعة عمل الطاقة الخضراء” لدى “االتحاد العالمي‬ ‫لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة”‬ ‫إننا ، في “زين” ، ندرك الضغط الذي تشكله المخاطر التي تهدد البيئة الطبيعية، فنحن نعمل في منطقة معرضة الى درجة عالية للتأثيرات السلبية المحتملة لتغير‬ ‫المناخ، ونؤمن بأن المحافظة على البيئة يجب أن تكون من بين أولويات الحكومات والشركات واألفراد على حد سواء.‬ ‫ونحن ملتزمون بالقيام بدورنا ازاء احترام البيئة الطبيعية وابتكار وسائل أكثر ذكاء وأكثر كفاءة ونظافة للقيام باألعمال، وعلى غرار معظم شركات االتصاالت المتنقلة، فإن‬ ‫غالبية تأثيراتنا البيئية تتعلق بتركيب وصيانة وعمليات تشغيل محطاتنا، بما في ذلك تركيب كابالت األلياف البصرية، وكمزودي خدمات، فإننا ال نقوم بتصنيع سلع، أما‬ ‫فئة التأثيرات البيئية الثانوية الخاصة بنا فتتعلق بمباني مكاتبنا.‬ ‫وتنفذ شركاتنا العاملة العديد من المبادرات للحد من هذه التأثيرات البيئية. وتركز هذه المبادرات غالبا على الكيفية التي يمكننا بها تحسين أدائنا في مواقع شبكتنا‬ ‫وفي مكاتبنا، كما أننا ندرك أيضا الفرصة السانحة أمامنا للتعاون مع موظفينا وعمالئنا والجمهور بشكل عام لتشجيعهم على أن يكونوا راعين أفضل للبيئة، فنحن ندعم‬ ‫مبادرات في مجتمعاتنا تتعلق بالترشيد البيئي وإعادة التدوير.‬ ‫في العام 6002 تم وضع المبادئ التوجيهية لـ”خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪ )ESMP‬الخاصة بنا ثم تمت مراجعتها في العام 9002، وذلك لتزويد شركاتنا العاملة‬ ‫بإجراءات حول كيفية الحد من تأثيراتها البيئية مع الحرص على صحة وسالمة المتعهدين والموظفين والجيران (لمزيد من المعلومات حول الصحة والسالمة يرجى مطالعة‬ ‫صفحة 44).‬ ‫وتشتمل “خطة اإلدارة البيئية واالجتماعية” (‪ )ESMP‬على اإلجراءات المتعلقة بالعمليات العامة، وشراء المواقع، وتصميم وتشييد المواقع، وتشغيل المواقع، وتقييم األثر‬ ‫البيئي، كما تغطي الخطة مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك استهالك الورق والماء والوقود الكهرباء، وحماية التنوع البيولوجي، والتخلص من النفايات، كما أن لدينا‬ ‫مبادئ توجيهية للتخلص من النفايات، وهي المباديء الموجهة الى المتعهدين الذين يتولون مسؤولية صيانة موقعنا، بما في ذلك اعادة التزويد بالوقود.‬ ‫وباإلضافة إلى هذه التدابير، فإننا نشجع شركاتنا العاملة على السعي إلى التميز في العمل من خالل استخدام معايير من المنظمة الدولية للتوحيد القياسي (‪ ،)ISO‬وقد‬ ‫طبقت شركاتنا في األردن والكويت ولبنان “نظم اإلدارة البيئية” المعتمدة لضمان االمتثال لمعيار 4002 :10041‪ .ISO‬ويهدف ذلك المعيار إلى مساعدة أي مؤسسة أو‬ ‫شركة على تحديد ومراقبة تأثيراتها على البيئة وتحسين أدائها البيئي وتنفيذ أسلوب منهجي لتحديد األهداف والغايات البيئية.‬ ‫ونحن نتعاون وننسق مع السلطات الحكومية في ما يتعلق بـ انتقاء مواقع محطاتنا، وذلك بهدف اختيار المواقع التي من شأنها زيادة نطاق تغطيتنا مع التقليل في‬ ‫الوقت ذاته من التأثيرات على البيئة، ونقوم بإجراء دراسات “تقييم األثر البيئي”، وذلك التخاذ قرارات مستنيرة بشأن المنشآت والبحث عن فرص االستخدام األمثل لمرافق‬ ‫البنية التحتية القائمة بدال من البناء على أراضي غير مطورة، وفي كل عملياتنا التشغيلية، ليس لدينا سوى موقعين اثنين يوجدان في مناطق محمية بيئيا، وننسق حاليا‬ ‫مع السلطات في السودان لبناء هاتين المحطتين اللتين توجدان على مساحة 003 متر مربع في منتزه الدندر الوطني، وبهذا نوسع نطاق التغطية ليشمل المجتمعات‬ ‫المحلية المحيطة بالمنطقة.‬ ‫وهناك طريقة أخرى يمكننا من خاللها أن نقلص تأثيرنا البيئي، وهي الطريقة التي تتمثل في تشارك المواقع مع منافسينا، فتشارك الموقع يقلل من تكاليف توسيع‬ ‫الشبكات كما يزيد من سرعة نشر الشبكات، ومن الممكن أن يسهم تشارك المواقع بشكل رئيسي في التنمية المستدامة، إذ أنه يقلل من التأثير البصري، ويسهم في ادرار‬ ‫مزيد من الدخل خالل جدول زمني أقل، عالوة على أنه يتطلب مساحات أقل من األرض ويحفظ الطاقة.‬ ‫والخطر البيئي المحتمل من عمليات شبكتنا يأتي أساسا من النفايات السائلة وكيفية التعامل مع المرشحات لدى اعادة التزويد بوقود الديزل في مواقع شبكتنا، وعلى الرغم‬ ‫من أن هذه الخدمات يتم تنفيذها عادة من جانب متعهدي تقديم خدمات معتمدين، فإن “زين” تقدم اليهم مباديء توجيهية وتفرض عليهم أن تدار إجراءات تقديم‬ ‫الخدمات بطريقة آمنة وصديقة للبيئة، وتحدد مبادئ “زين” التوجيهية الخطوط العريضة حول كيفية تصنيف النفايات السائلة والمرشحات، ومتطلبات الخدمة اآلمنة،‬ ‫والتخلص من المرشحات (الفالتر) المستخدمة، والنقل اآلمن، وتخزين النفايات أو التخلص منها، وجميع الموظفين الذين يؤدون أنشطة معالجة النفايات مدربين جيدا على‬ ‫معالجة وإدارة النفايات.‬
  • 55. ‫بيئتنا‬ ‫45‬ ‫تقليص انبعاثات الغازات عبر شبكتنا‬ ‫إن تقليص التأثير البيئي الناجم عن شبكتنا يتحقق أساسا من خالل الجهود المبذولة لتحسين كفاءة استخدام الطاقة ومن خالل االعتماد على الطاقة المتجددة، ونحن‬‫نتطلع باستمرار إلى فرص لتحديث أجهزتنا ومعداتنا أو االستعاضة عنها ببدائل أكثر كفاءة في استخدام الطاقة، وعلى سبيل المثال، في العراق، تم ختيار 005,1 مواقع‬ ‫ليتم تحديثها بمولدات كهربائية أصغر حجما، وهو األمر الذي سيؤدي إلى خفض استهالك الوقود وانبعاثات الغازات المسببة لالحتباس الحراري.‬ ‫وبالمثل، في لبنان، فإن شركة “إم تي سي تاتش” تنسق مع وزارة االتصاالت من أجل استبدال المولدات الكهربائية الضخمة والتي عفا عليها الزمن، وتركيب فالتر‬ ‫ومرشحات لشوائب الديزل والكربون، وهو األمر الذي من شأنه تحسين انبعاثات الغازات.‬ ‫إننا ندرك أن هذه االنجازات هي نتيجة إلبداع وابتكار موظيفنا، وأحد األمثلة التي تبين كيفية استثمارنا في موظفينا كي يكونوا داعمين لهذه الجهود هو ما حصل‬ ‫في شركتنا العاملة في األردن، وهي الشركة التي دعمت أحد موظفيها في الحصول على شهادة معتمدة من “جمعية مهندسي الطاقة” في مجال إدارة الطاقة والطاقة‬ ‫المتجددة.‬‫بما أن هذا هو أول تقرير استدامة نعده، فإننا ال نزال نعمل على بناء أدوات القياس الخاصة بنا لنرصد أدائنا عبر شركاتنا العاملة، وفي العام 2102، سوف نجمع البيانات‬ ‫األساسية وسنلتزم بتضمين بيانات استخدامنا للطاقة في تقريرنا المقبل، كما سنحدد بعد ذلك أهدافا للحد من استهاللك الطاقة.‬ ‫‪Standard Network Site‬‬ ‫برج شبكة‬ ‫مولد كهرباء‬‫ ‬ ‫مولد كهرباء‬ ‫مستودع معدات:‬ ‫مكيفات هواء‬ ‫مصدر طاقة‬ ‫محطة ارسال/استقبال قاعدية‬ ‫حاوية وقود‬ ‫تقليص التأثير البيئي في مواقع شبكاتنا‬ ‫استراتيجياتنا‬ ‫أهدافنا‬ ‫ •تركيب هوائيات على أعمدة مونوبول، وهي أعمدة تتطلب مساحات أقل من األبراج التقليدية.‬ ‫تقليص أحجام مواقع الشبكات بما يتراوح‬ ‫ •االستعاضة عن مستودعات المعدات بكبائن أصغر حجما.‬ ‫بين 05 و %57 حيثما كان ذلك ممكن‬ ‫ •التشارك في المواقع مع شركات االتصاالت األخرى بهدف تقليص العدد االجمالي للمواقع.‬ ‫•االستعاضة عن مولدات الطاقة القديمة بمولدات أصغر حجما وأعلى كفاءة.‬ ‫ ‬ ‫تقليص استهالك الطاقة وتقليل‬ ‫•تركيب حلول بطاريات هجينة، وهي البطاريات التي تتطلب وقود ديزل أقل مقارنة بالمولدات التي تعمل بالديزل فقط.‬ ‫ ‬ ‫انبعاثات الغازات‬ ‫•االستعاضة عن مستودعات المعدات بكبائن أصغر حجما تتطلب قدرا أقل من التبريد.‬ ‫ ‬ ‫• ايقاف تشغيل مكيفات الهواء في غير أوقات الذروة وعندما يكون الطقس معتدال.‬ ‫ ‬ ‫•التشارك في المواقع مع شركات االتصاالت األخرى بهدف تقليص استهالك الطاقة بنسبة تصل إلى 04% تقريبا.‬ ‫ ‬ ‫ •تركيب ألواح شمسية لتقليص استهالك وقود الديزل.‬ ‫تقليص االعتماد على وقود الديزل‬ ‫ •تركيب مصابيح اعتراضية تعمل بالطاقة الشمسية على قمم أبراج هوائيات الشبكات.‬ ‫ •تركيب حلول تمويهية، مثل الهوائيات الشبيهة بالنخلة‬ ‫تقليص التأثير البصري‬ ‫ •تركيب هوائيات على أعمدة مونوبول، وهي أعمدة أقصر وأنحف من األبراج التقليدية‬ ‫ •التشارك في المواقع مع شركات االتصاالت األخرى بهدف تقليص عدد األبراج المرئية‬ ‫ •تركيب مولدات كهرباء ذات مستويات ضوضاء منخفضة‬ ‫تقليص مستويات الضوضاء‬
  • 56. ‫55‬ ‫حساب بصمتنا الكربونية في لبنان‬ ‫قامت شركتنا العاملة في لبنان،‬ ‫“إم تي سي تاتش”، باجراء دراسة‬ ‫الحتساب حجم بصمة انبعاثاتها‬ ‫الكربونية خالل العام 0102، وأظهرت‬ ‫النتائج أن نسبة 09% من انبعاثات‬ ‫%09‬ ‫%7‬ ‫%2‬ ‫%1‬ ‫الشركة جاءت من استخدام وقود‬ ‫الديزل، وقد ساعد هذا االجراء “زين”‬ ‫في فهم أين ينبغي أن تركز الجهود‬ ‫الرامية إلى تحقيق أكبر قدر من‬ ‫التأثير في مجال الحد من االنبعاثات.‬ ‫الديزل‬ ‫الكهرباء‬ ‫النقل‬ ‫الورق‬ ‫الطاقة المتجددة: الطاقة الخضراء في “زين”‬ ‫كثير من شركاتنا العاملة تدرس الفرص المحتملة الستخدام الطاقة المتجددة في محطاتنا، وتركز استراتيجية “الطاقة‬ ‫الخضراء” التي تنتهجها “زين” على تكنولوجيا الرياح وتكنولوجيا الطاقة الشمسية لتوفير الطاقة لمحطاتنا التي توجد‬ ‫في المناطق النائية، حيث ال تتوافر االمدادات الكهربائية التجارية.‬ ‫ويجري تنفيذ هذا بطرق مختلفة عبر عملياتنا التشغيلية، ففي العام 1102، قامت شركة “زين” السودان بتركيب 62‬ ‫محطة تعمل بالطاقة الشمسية كما قامت بتجربة محطة تعمل بطاقة الرياح والطاقة الشمسية، وتخطط شركة “زين”‬ ‫األردن حاليا لتجربة 003 من أضواء العوائق التي تعمل بالطاقة الشمسية لتضيء قمم أبراج شبكتنا دون االعتماد على‬ ‫الوقود أو الكهرباء.‬ ‫إننا عضو فاعل في “مجموعة عمل الطاقة الخضراء” في “االتحاد العالمي لمشغلي شبكات االتصاالت المتنقلة”، وهي‬ ‫المجموعة التي تعد بمثابة رابطة لمشغلي االتصاالت المتنقلة في العالم، وقد أتاحت لنا مشاركتنا في هذا المجموعة‬ ‫تبادل أفضل الممارسات مع منافسينا وأقراننا.‬ ‫تكنولوجيا البطاريات الهجينة توفر الوقود‬ ‫كثير من مواقع محطاتنا توجد في مناطق نائية ذات وصول محدود الى امدادات الكهرباء التجارية، وفي تلك المواقع، جرت العادة على استخدام وقود الديزل‬ ‫كمصدر رئيسي للطاقة، وبهدف الحد من استهالك الوقود، بدأنا في تنفيذ حل يعتمد على استخدام البطاريات الهجينة التي هي عبارة عن مزيج يتألف من‬ ‫مولدات ديزل وبطاريات ذات دورة عميقة وجهاز للتحكم.‬ ‫وهذه البطاريات تستهلك وقودا أقل بما يقرب من 04% مقارنة بأي من أي مصدر يعتمد على الديزل فقط، وفي العام 1102، نشرت شركة “زين” السودان‬ ‫64 محطة تعتمد على هذا النوع من البطاريات الهجينة، كم نشرت شركة “زين” األردن 21 محطة عالوة على أن شركتينا في البحرين والكويت أجريتا تجارب‬ ‫حول هذه التكنولوجيا، ونحن عازمون على توسيع نطاق هذا البرنامج في المستقبل.‬ ‫تحسين أنظمة التبريد يسهم في الحد من استهالك الطاقة‬ ‫إن تبريد معداتنا عبر شبكاتنا يتطلب طاقة كبيرة، وخصوصا خالل فصل الصيف الحار في منطقة الشرق األوسط، ونحن نواصل العمل من أجل إيجاد تكنولوجيا‬ ‫وإجراءات جديدة لطرق تبريد تتطلب طاقة أقل، وخالل العام 2102، تعتزم شركة “زين” تجربة تكنولوجيا “التبريد المجاني”، وهي التكنولوجيا التي ستعتمد‬ ‫على استخدام الهواء فقط للتبريد في حال وصول درجة الحرارة في الخارج إلى 03 درجة مئوية أو أعلى من ذلك.‬ ‫وفي السعودية، حققت “زين” وفورات من خالل ضبط وحدات تكييف الهواء على وضع المروحة وايقاف تشغيل معدات التدفئة والتبريد عندما ال تكون قيد‬ ‫االستعمال، وخصوصا، أثناء الليل وخالل عطالت نهاية األسبوع.‬
  • 57. ‫بيئتنا‬ ‫65‬ ‫التشجيع على التدبير البيئي‬ ‫إننا، في “زين”، نفتخر بكوننا نقوم بتدبير ورعاية شؤون البيئة الطبيعية، وكجزء من التزامنا بخلق “عالم جميل”، فإننا‬ ‫نعمل في جميع أرجاء عملياتنا التشغيلية من أجل رفع مستوى الوعي حول القضايا البيئية الحرجة واإلجراءات التي‬ ‫يمكن لعمالئنا اتخاذها، وقد اشتمل ذلك على أنشطة مثل المحافظة على المياه، و إعادة التدوير أجهزة الهواتف،‬ ‫واستخدام خدمات الفواتير االلكترونية.‬ ‫يقوم عمالؤنا في كثير من األحيان بتبديل أجهزة هواتفهم بأجهزة أحدث، وهو األمر الذي ينتج عنه “نفايات إلكترونية”‬ ‫(‪ ،)e-waste‬وفي الشرق األوسط فقط، ينتهي المطاف بمليار وحدة من تلك النفايات اإللكترونية في مقالب القمامة،‬ ‫ومن المرجح لهذا الرقم أن يصل الى 007 مليار وحدة بحلول العام 5102، وال يعاد تدوير سوى 5% فقط من تلك‬ ‫النفايات في المنطقة، والواقع أنه يمكن في كثير من األحيان اصالح وإعادة استخدام األجهزة القديمة أو إعادة تدويرها،‬ ‫فإذا تم التخلص من تلك األجهزة على نحو غير الئق، فإنها قد تطلق موادا كيميائية سامة في باطن األرض.‬ ‫أحد التحديات التي نواجهها في ما يتعلق بالنفايات اإللكترونية هو تحفظ وممانعة األفراد لفكرة إعادة تدوير هواتفهم‬ ‫ّ‬ ‫النقالة القديمة، ولقد أطلقنا مبادرات تهدف إلى تشجيع العمالء على التبرع بأجهزتهم القديمة لكي يتم اصالحها‬ ‫وترميمها ومن ثم بيعها بأسعار منخفضة.‬ ‫ومع ذلك، ال يزال هناك قلق واسع بين الجمهور بشأن مسألة أمن المعلومات الشخصية، وقد ساعدت “زين” األردن في‬ ‫التغلب على هذا التحدي وتشجيع إعادة التدوير وإعادة استخدام أجهزة الهواتف من خالل التعاون مع مشروع‬ ‫‪ .Nokia and Action Mobile‬وقد تم جمع أكثر من 000,2 جهاز هاتف نقال “ميت اكلينيكيا” إلعادة تدويرها‬ ‫كما تم جمع 003,1 جهاز عامل إلعادة استخدامها.‬ ‫حملة جمع النفايات اإللكترونية تنطلق في البحرين‬‫البحرين هي موطن لواحدة من أكثر مجموعات مستخدمي الهواتف المتنقلة المتقدمة على مستوى العالم حيث يحرص المواطنون هناك على تحديث أجهزتهم‬ ‫ليواكبوا أحدث التقنيات، وإدراكا لحجم النفايات االلكترونية التي تنتج عن هذا األمر، تبنت شركة “زين” البحرين قضية إدارة النفايات اإللكترونية باعتبارها‬ ‫ّ‬ ‫مشروع االستدامة األساسي خالل العام 1102، وذلك بهدف تشجيع إعادة تدوير أجهزة الهواتف النقالة والبطاريات.‬ ‫وبالتعاون مع شركة “إنفايروسيرف” (‪ - )Enviroserve‬وهي شركة لها سمعة جيدة في مجال التخلص من النفايات البيئية - أطلقت مجموعة “زين” حمل‬ ‫بعنوان “حملة زين الوطنية إلعادة تدوير الهواتف النقالة والنفايات اإللكترونية”، وكجزء من تلك المبادرة، تم جمع ما يقرب من 000,3 جهاز، وخالل العام‬ ‫2102، تعتزم “زين” البحرين توسيع نطاق ذلك البرنامج ليشتمل على إعادة تدوير أجهزة الكمبيوتر النقالة (الالبتوب) والحواسيب الشخصية المستهلكة.‬ ‫زين” السودان تلتزم بدعم إعادة احياء الغابات‬ ‫تسببت عمليات ازالة الغابات في فقدان 11% من الغابات في السودان خالل الفترة من‬ ‫العام 0991 الى العام 5002، ولتشجيع إعادة احياء الغابات، تعاونت “زين” السودان‬ ‫مع “الهيئة الوطنية للغابات” لالحتفال بيوم البيئة العالمي في العام 1102 تحت شعار‬ ‫“الغابات كنز، فلنحافظ عليها” وكجزء من هذا البرنامج، تطوع موظفو زين بحديقة المرجان‬ ‫للنباتات، وتتعاون “زين” أيضا مع الهيئة الوطنية للغابات من أجل مكافحة التصحر‬ ‫وقطع األشجار في السودان، كما قدمت الشركة التزاما بدعم مبادرة سيقوم أطفال المدارس‬ ‫بموجبها بزرع مليون شجرة.‬ ‫زين األردن تدعم الوعي بالمياه‬ ‫األردن من أدنى البلدان لمستويات توافر الموارد المائية على مستوى العالم، فالمملكة ليس لديها تقريبا أي مياه‬ ‫سطحية (األنهار والبحيرات، وغيرها)، كما أن نهر األردن فقد 59% من تدفقه الطبيعي بسبب تحويل جزء منه الى‬ ‫دول مجاورة.‬ ‫على الرغم من أن عمليات “زين” التشغيلية في األردن ال تتطلب كميات كبيرة من المياه، فإن “زين” لديها منصة‬ ‫للوصول إلى المواطنين األردنيين برسائل هامة حول المحافظة على المياه، فمن خالل الشراكة مع وزارة المياه والري،‬ ‫أطلقت “زين” األردن حملة تهدف إلى زيادة وعي السكان حول قضايا المياه في المملكة.‬ ‫وباإلضافة إلى هذه الحملة، دخلت “زين” األردن في شراكة ثالثية مع وزارة البيئة والمجلس األعلى للعلوم‬ ‫والتكنولوجيا، وذلك لتنفيذ برنامج بعنوان “المنظومة اآلنية لمراقبة ورصد جودة المياه”، وهو البرنامج الذي أنشأ‬ ‫نظاما لمراقبة والتحكم في جودة المياه في األردن.‬
  • 58. ‫75‬ ‫تحسين السلوك البيئي في مكاتبنا‬ ‫غالبية موظفينا يعملون في مباني مكاتب شركاتنا في كل دولة من الدول‬ ‫التي نعمل فيها، ومن خالل روح القيادة التي يتحلى بها موظفو “زين”‬ ‫المتحمسين، استطعنا أن نحقق خطوات واسعة في جميع عملياتنا التشغيلية‬ ‫من أجل تقليص البصمة الكربونية البيئية الناجمة عن مباني مكتبنا وغيرها‬ ‫من المرافق، وقد وجدت كل شركة عاملة طرقا فريدة من نوعها لالسهام في‬ ‫هذا االتجاه.‬ ‫وعلى سبيل المثال، في المملكة العربية السعودية، تحتفل باليوم العالمي‬ ‫للمياه وتوزع على الموظفين أطقم تجهيزات موفرة للمياه، وفي لبنان،‬ ‫تهدف شركة “إم تي سي تاتش” إلى شراء المنتجات المصنوعة من مواد معاد‬ ‫تدويرها، والتي يمكن إعادة استخدامها أو إعادة تدويرها، وفي العراق، يطبع‬ ‫الموظفون اآلن وجهي كل ورقة.‬ ‫مبادرة الكويت الخضراء، إدارة النفايات والتوعية‬ ‫شكلت “زين” الكويت الفريق األخضر متعدد الوظائف، وهو الفريق الذي يبحث في ايجاد سبل للحد من التأثيرات البيئية في المكاتب باالضافة‬ ‫الى اشراك موظفي “زين” للقيام بدورهم، وقد أطلق ذلك “الفريق األخضر” في اطالق العديد من البرامج مثل إعادة التدوير في المكتب، فضال عن‬ ‫تشجيع الموظفين على الحد من الطباعة على الورق.‬ ‫وهذا الفريق مسؤول أيضا عن تحديد مؤشرات وأهداف أداء رئيسية واضحة لـ “زين” الكويت وذلك بهدف تحسين أدائها البيئي، عالوة على أنه‬ ‫يتولى تنظيم واستضافة العديد من جلسات التوعية الداخلية للموظفين.‬ ‫استثمارات لتحسين كفاءة مكاتبنا في األردن‬ ‫على مدى السنوات الماضية، نفذت “زين” األردن عددا من مبادرات االستدامة في مكاتبها ومخازنها، وعلى سبيل المثال، فإن تركيب توقيتات رقمية وأنظمة‬ ‫لتوفير الطاقة في لوحات التحكم في المحالت التجارية وقاعات االجتماعات ودورات المياه، أدى إلى تحقيق وفورات بنسبة 02% في استهالك الطاقة، وللحد‬ ‫من استهالك الطاقة، تم تركيب أجهزة لرصد الحركة في مناطق مثل مواقف السيارات.‬ ‫وقد أدى تركيب اإلضاءة الفلوررسنتية المدمجة الى توفير مزيد من الطاقة، كما تدرس “زين” األردن أيضا بجدية في االستعانة بالمواد المعاد تدويرها، وتشير‬ ‫تقديرات الشركة إلى أن 09% من تلك المواد مثل البطاقات اعادة شحن الرصيد ومواد تغليف المنتجات، مصنوعة من مواد معاد تدويرها.‬ ‫وقد أدت هذه المبادرة، التي تستهدف رفع مستوى الوعي بشأن الحد من استخدام الورق في المكاتب، إلى تقليص ما نسبته 06% من 006,91 كيلوغرام من‬ ‫الورق خالل العام 0102 لينخفض إلى 798,11 كيلوغرام في العام 1102، ومن المتوقع تحقيق مزيد من التخفيضات في العام 2102.‬ ‫“إم تي سي تاتش” تطلق مبادرات بيئية: “فلنتحدث عن البيئة”‬ ‫تفتخر شركة “إم تي سي تاتش” التابعة لـ”زين” في لبنان بجهودها‬ ‫البيئية وبمبادراتها الرامية إلى تحقيق أهدافها البيئية الخضراء،‬ ‫ويقوم نظام الشركة في مجال اإلدارة البيئية على المعيار الدولي:‬ ‫4002:10041 ‪ ،ISO‬وهو المعيار الذي تلقت الشركة عليه شهادة في‬ ‫العام 7002، وبهدف إشراك مزيد من الموظفين في المبادرات البيئية‬ ‫الخضراء، شجعتهم “إم تي سي تاتش” المشاركة في مسابقة إبداعية‬ ‫البتكار شعار و”لوجو” (‪ )logo‬بيئي يمثل التزام الشركة تجاه البيئة،‬ ‫ويتم استخدام شعار العالمة الفائزة في مجموعة متنوعة من أنشطة‬ ‫التواصل، بما في ذلك اإلعالنات.‬
  • 59. ‫التطلع الى المستقبل‬ ‫85‬
  • 60. ‫95‬ ‫ومن بين التزاماتنا المحددة األخرى خالل العام 2102 وما بعده نورد ما يلي:‬ ‫يشكل هذا التقرير محطة رئيسية هامة في مسيرة مجموعة “زين”- فبينما التزمنا‬ ‫دائما بمبادئ االستدامة والمسؤولية االجتماعية للشركات، فإن هذه هي المرة األولى‬ ‫ •تأسيس خط بيانات مرجعي حول استخدام زين للطاقة‬ ‫التي قمنا فيها بعمل جرد كامل ألنشطتنا عبر عملياتنا التشغيلية العديدة.‬ ‫ •تحديد أهداف لتقليص استهالك الطاقة من خالل خلق نوع من االنسجام بين‬ ‫إن عملية المسح والفهرسة وتحليل أنشطة االستدامة التي تتم عبر “زين” قد‬ ‫الشبكات وبين االبداع في مجال التكنولوجيا البيئية الخضراء.‬ ‫أسهمت في منحنا احساسا أفضل بنقاط قوتنا والمجاالت التي يمكننا أن نتحسن‬ ‫ •االستثمار في مجال مبادرات خلق االنسجام بين الشبكات وبين ابتكارات‬ ‫فيها إلى أعلى درجة، وبينما نحتفل بنجاحاتنا، فإننا أيضا مصممون على مواصلة‬ ‫التكنولوجيا البيئية الخضراء، وذلك بهدف الحفاظ على الموارد وخفض التكاليف.‬ ‫تطوير نهجنا الذي نتبعه.‬ ‫ •إنشاء خط بيانات مرجعي ومؤشرات أداء رئيسية لقياس خسائر العائدات عبر‬ ‫أولوياتنا الجوهرية للعام المقبل هي:‬ ‫عمليات “زين”، وبمجرد أن يتم وضع خط البيانات المرجعي، فإننا نلتزم بتحديد‬ ‫أهداف للحد من الخسائر.‬ ‫• قياس أدائنا‬ ‫ •ضمان استدامة مواردنا المالية من خالل التركيز على النمو في جميع القطاعات،‬ ‫• إشراك األطراف ذات الصلة‬ ‫بما يثمر منتجات وخدمات بيانات جديدة ومبتكرة، عالوة على زيادة خدمات‬ ‫البيانات واحداث التحول نحو التقارب بين عملياتنا التشغيلية.‬ ‫تعزيز التعاون في مجال االستدامة بين المقر الرئيسي لمجموعتنا‬ ‫وبين شركاتنا التابعة‬ ‫ •تعزيز العالقات مع الهيئات التنظيمية، ومع العمالء والموردين وشركائنا في‬ ‫الحلول.‬ ‫والواقع أن قياس أدائنا واألهم من ذلك قياس تأثيرنا البيئي، هو التحدي الرئيسي‬ ‫بالنسبة لنا، فهذا األمر سيكون ضروريا بالنسبة لنا لكي نتحسن في هذا المجال‬ ‫ •تحديث “سجل المخاطر” الخاص بشركات “زين” العاملة، وذلك عن طريق إجراء‬ ‫حتى يتسنى لنا أن نكون قادرين على أن نستعرض التقدم الذي نحققه بدقة‬ ‫ •تحليل “التقييم السنوي للمخاطر ولتأثيرات األعمال”.‬ ‫وبشكل مقنع، داخل و خارج الشركة على حد سواء.‬ ‫ •تحسين “خطط استمرارية األعمال” و”خطط إدارة األزمات” الخاصة الخاصة بشركات‬ ‫وإذ نضع هذا في اعتبارنا، فإننا نخطط إلنشاء “نظام أداء استدامة” خاص‬ ‫“زين” العاملة‬ ‫بالمجموعة، وذلك بهدف دعم استراتيجية واعية ومستنيرة وتعزيز تقاريرنا حول‬ ‫االستدامة، وسيسمح لنا هذا بتقييم ورصد أداءنا في ضوء مجموعة واضحة من‬ ‫ •رفع مستوى الوعي بالسالمة، وتحسين ثقافة السالمة في شركات “زين” العاملة.‬ ‫مؤشرات األداء الرئيسية (‪ )KPIs‬الشائعة.‬ ‫وسيشتمل نظام أداء االستدامة على تنفيذ نهج أكثر تماسكا واتساقا لقياس وإدارة‬ ‫إن العديد من البرامج واألنشطة والمبادرات التي تدعمها شركاتنا العاملة هي التزامات طويلة‬ ‫تأثيرات االستدامة عبر كافة شركاتنا العاملة، باالضافة الى عملية إعداد التقارير‬ ‫األجل ألهدافنا نحو المستقبل، وستستمر عملياتنا التشغيلية في تقييم احتياجات المجتمعات‬ ‫الداخلية، ولوحة عالية المستوى لمراقبة االستدامة مخصصة لقادة زين التنفيذيين،‬ ‫المحلية من أجل أن تستثمر في تلك المبادرات التي تقدم أقصى قيمة لتلك األطراف‬ ‫وهي األمور التى من شأنها أن توفر مجموعة منتقاة من مؤشرات األداء الرئيسية‬ ‫وألعمالنا على حد سواء.‬ ‫المركزية التي تعكس صورة اجمالية شاملة لألداء على مستوى المجموعة.‬ ‫وسنبذل قصارى جهدنا دائما من أجل تحقيق التوازن بين أولويات شركاتنا العاملة المحلية‬ ‫ونحن نؤمن بأنه مع مرور الزمن، سيسهم هذا النظام في دعم التصميم الذكي‬ ‫من جهة، وبين الضرورات االستراتيجية الخاصة بالمجموعة من جهة أخرى.‬ ‫(وإعادة التصميم) في ما يتعلق ببرامج ومبادرات االستدامة، ونحن نهدف الى‬ ‫استكمال النتائج األولية لهذا النظام بحلول نهاية العام 2102، وذلك حتى يكون‬ ‫وختاما، وكعادتنا دائما، فإننا نرحب بأي مالحظات تقييمية على هذا التقرير من جانب‬ ‫له تأثير ملحوظ على تقريرنا المقبل حول االستدامة لعام 2102.‬ ‫األطراف ذات الصلة بأعمالنا. ونرجو ارسال تعليقاتكم و/أو استفساراتكم إلى ‪.csr@zain.com‬‬ ‫إن إشراك األطراف ذات الصلة هو مجال آخر من مجاالت تركيزنا خالل السنة‬ ‫المقبلة، ونحن نخطط إلطالق دراسة مسحية حول المسؤولية االجتماعية للشركات،‬ ‫وهي الدراسة التي ستتناول األطراف الداخلية ذات الصلة والشركاء والموردين. ونأمل‬ ‫أن تساعدنا نتائج المسح على فهم مستوى الوعي الحالي ازاء مبادراتنا، فضال عن‬ ‫القضايا ذات األولوية واالهتمام بالنسبة الى شركائنا من األطراف ذات الصلة. كما‬ ‫أننا سنعمل على اشراك محللين ماليين على المستوى العالمي، وكثيرون منهم‬ ‫مهتمين بمعرفة المزيد عن النهج الذي تتبعه زين في ما يتعلق باالستدامة.‬
  • 61. ‫ملحق‬ 60‫المصادر والمراجع‬“Financial Access Initiative Framing Note: Half the World is Unbanked”. McKinseyQuarterly. Accessed 5 May 2012. http://financialaccess.org/sites/default/files/Counting%20the%20world%27s%20unbanked.pdf.GSMA. “Privacy is a Significant Concern for Most Mobile Users.” September 2011.http://www.gsma.com/publicpolicy/user-perspectives-on-mobile-privacy-september-2011/GSMA. “Recycling of Network Equipment and Mobile Phones.” 8 May 2009.http://www.gsma.com/documents/recycling-of-network-equipment-and-mobile-phones/18531International Committee of the Red Cross (ICRC) Resource Center. “Iraq: Putting theHealth-Care System Back on its Feet.” 29 July 2010.International Telecommunications Union. “ICT: Adoption and Prospects in the ArabRegion.” 2012.Ruqya Khan. “Recycling E-Waste.” Gulf News. 16 July 2010.Andrew E. Kramer. “After Nearly 9 Years of War, Too Many Widows.” New York Times,24 November 2011.Maplecroft News. “Maplecroft index identifies Bahrain, Qatar, Kuwait and Saudi Arabiaas world’s most water stressed countries.” 25 May 2011. http://maplecroft.com/about/news/water_stress_index.htmlMohammed Bin Rashid Al Maktoum Foundation. “Arab Human Capital: The Voice ofCEOs.” 2009.Mongabay.”Sudan Forest Information and Data.” 2011. Accessed 5 May 2012.http://rainforests.mongabay.com/deforestation/2000/Sudan.htm.Terri Morris. “As South Sudan Enters Independence, the Long-Standing HumanitarianEmergency Continues.” Doctors Without Borders. 12 July 2011.Mona Mourshed, Viktor Hediger, and Toby Lambert. “Gulf Cooperation Council HealthCare: Challenges and Opportunities.” New York: McKinsey & Company, 2006.https://members.weforum.org/pdf/Global_Competitiveness_Reports/Reports/chapters/2_1.pdfUnited Nations and League of Arab States. “The Third Arab Report on the MillenniumDevelopment Goals 2010 and the Impact of the Global Economic Crisis.” UnitedNations. New York. 2010.United Nations Development Programme Sudan. “Youth & Unemployment in Sudan.”August 2011.UNICEF. “Paris in the Southern Sudan Springtime: Aid Effectiveness in Action.”February 2009.UNICEF. Statistics and Monitoring. “Customized Statistical Tables Based on The State ofthe World’s Children.” Accessed May 2012. http://www.unicef.org/statistics/index_24183.html.United Nations Department of Economic and Social Affairs. World Youth Report. “YouthEmployment: Youth Perspectives on the Pursuit of Decent Work in Changing Times.”2011.World Bank. “Knowledge Economy Index: 2012 Rankings.”World Bank Institute. “Best Ideas of 2011: Revolutionizing Mindsets for a New ArabWorld.” 2011.http://blogs.worldbank.org/dmblog/best-ideas-of-2011-revolutionizing-mindsets-for-a-new-arab-world.World Health Organization Report. “Mobile Phone Use: A Growing Problem of DriverDistraction.” 2011.
  • 62. ‫16‬ ‫تحليل تفصيلي لشرائح موظفي زين‬ ‫اإلجمالي‬ ‫السودان‬ ‫السعودية‬ ‫لبنان‬ ‫الكويت‬ ‫األردن‬ ‫العراق‬ ‫البحرين‬ ‫المجموعة‬ ‫ ‬ ‫933,6‬ ‫2811‬ ‫448‬ ‫244‬ ‫6121‬ ‫948‬ ‫8831‬ ‫613‬ ‫201‬ ‫عدد الموظفين بدوام كامل‬ ‫384,2‬ ‫646‬ ‫1‬ ‫93‬ ‫304‬ ‫6921‬ ‫89‬ ‫0‬ ‫عدد الموظفين بدوام جزئي أو‬ ‫بعقود أو موقتين‬ ‫228,8‬ ‫8281‬ ‫548‬ ‫184‬ ‫6121‬ ‫2521‬ ‫4862‬ ‫414‬ ‫201‬ ‫عدد الموظفين (جميع أنواع‬ ‫العقود)‬ ‫813,6‬ ‫757‬ ‫608‬ ‫123‬ ‫2301‬ ‫838‬ ‫6022‬ ‫772‬ ‫18‬ ‫عدد الموظفين الذكور (جميع‬ ‫أنواع العقود)‬ ‫405,2‬ ‫170,1‬ ‫93‬ ‫061‬ ‫481‬ ‫414‬ ‫874‬ ‫731‬ ‫12‬ ‫عدد الموظفات االناث (جميع‬ ‫أنواع العقود)‬ ‫%6.17‬ ‫4.14%‬ ‫4.59%‬ ‫7.66%‬ ‫9.48%‬ ‫9.66%‬ ‫2.28%‬ ‫9.66%‬ ‫4.97%‬ ‫النسبة المئوية للموظفبن‬ ‫الذكور (جميع أنواع العقود)‬ ‫%4.82‬ ‫6.85%‬ ‫6.4%‬ ‫3.33%‬ ‫1.51%‬ ‫1.33%‬ ‫8.71%‬ ‫4.34%‬ ‫6.02%‬ ‫النسبة المئوية للموظفات‬ ‫االناث (جميع أنواع العقود)‬ ‫509,7‬ ‫528,1‬ ‫885‬ ‫374‬ ‫607‬ ‫152,1‬ ‫6562‬ ‫283‬ ‫42‬ ‫عدد الموظفين المواطنين‬ ‫(جميع أنواع العقود)‬ ‫719‬ ‫3‬ ‫752‬ ‫8‬ ‫015‬ ‫1‬ ‫82‬ ‫23‬ ‫87‬ ‫عدد الموظفين الوافدين‬ ‫(جميع أنواع العقود)‬ ‫%6.98‬ ‫8.99%‬ ‫6.96%‬ ‫3.89%‬ ‫1.85%‬ ‫9.99%‬ ‫0.99%‬ ‫3.29%‬ ‫5.32%‬ ‫النسبة المئوية للموظفين‬ ‫المواطنين (جميع أنواع‬ ‫العقود)‬ ‫%4.01‬ ‫2.0%‬ ‫4.03%‬ ‫7.1%‬ ‫9.14%‬ ‫1.0%‬ ‫0.1%‬ ‫7.7%‬ ‫5.67%‬ ‫النسبة المئوية للموظفين‬ ‫الوافدين (جميع أنواع العقود)‬ ‫063,1‬ ‫94‬ ‫703‬ ‫58‬ ‫542‬ ‫052‬ ‫504‬ ‫7‬ ‫21‬ ‫عدد التعيينات الجديدة‬ ‫297‬ ‫52‬ ‫89‬ ‫9‬ ‫841‬ ‫802‬ ‫452‬ ‫42‬ ‫62‬ ‫دوران الموظفين الذكور‬ ‫022‬ ‫02‬ ‫2‬ ‫7‬ ‫02‬ ‫69‬ ‫35‬ ‫8‬ ‫41‬ ‫دوران الموظفات اإلناث‬ ‫210,1‬ ‫54‬ ‫001‬ ‫61‬ ‫861‬ ‫403‬ ‫703‬ ‫23‬ ‫04‬ ‫اجمالى الدوران‬ ‫%99‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫5.19%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫نسبة العودة إلى العمل بعد‬ ‫إجازة األمومة‬ ‫%001‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫001%‬ ‫نسبة العودة إلى العمل بعد‬ ‫إجازة األبوة‬ ‫569,631‬ ‫293,36‬ ‫907,71‬ ‫582,2‬ ‫468,1‬ ‫399,13‬ ‫985,01‬ ‫920,8‬ ‫401,1‬ ‫اجمالي عدد ساعات تدريب‬ ‫موظفي الدوام الكامل‬ ‫22‬ ‫45‬ ‫12‬ ‫5‬ ‫2‬ ‫83‬ ‫8‬ ‫52‬ ‫11‬ ‫متوسط​​عدد ساعات التدريب‬ ‫لكل موظف بدوام كامل‬
  • 63. ‫ملحق‬ ‫26‬ ‫فهرس محتويات “المبادرة الدولية للتقارير” (‪)GRI‬‬ ‫مدرج في‬‫ُ‬ ‫الموقع‬ ‫التفسير‬ ‫وصف ارشادات “المبادرة الدولية للتقارير” (‪)GRI‬‬