24 israeli army_4-13 (1)
Upcoming SlideShare
Loading in...5
×

Like this? Share it with your network

Share

24 israeli army_4-13 (1)

  • 1,049 views
Uploaded on

الجيش الأسرائيلي

الجيش الأسرائيلي

More in: Education
  • Full Name Full Name Comment goes here.
    Are you sure you want to
    Your message goes here
    Be the first to comment
    Be the first to like this
No Downloads

Views

Total Views
1,049
On Slideshare
987
From Embeds
62
Number of Embeds
6

Actions

Shares
Downloads
3
Comments
0
Likes
0

Embeds 62

http://www.newvisionsite.info 36
http://www.newvisions-library.blogspot.com 19
http://newvisions-library.blogspot.com 4
http://www.newvisions-library.blogspot.ru 1
http://www.newvisions-library.blogspot.com.tr 1
http://newvisions-library.blogspot.ru 1

Report content

Flagged as inappropriate Flag as inappropriate
Flag as inappropriate

Select your reason for flagging this presentation as inappropriate.

Cancel
    No notes for slide

Transcript

  • 1. ‫تقرير معلومات‬ ‫(42)‬‫اجلي�ش الإ�سرائيلي‬ ‫0002–2102‬ ‫رئي�س التحرير‬ ‫د. حم�سن �صالح‬ ‫مدير التحرير‬ ‫ّ‬ ‫ربيع الدنان‬ ‫هيئة التحرير‬ ‫با�سم القا�سم‬ ‫حياة الدّدا‬ ‫�سامر ح�سني‬ ‫�صالح ال�شنّاط‬ ‫حممد بركة‬ ‫ق�سم الأر�شيف واملعلومات‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫بريوت - لبنان‬
  • 2. ‫)42( ‪Information Report‬‬‫2102–0002 ‪The Israeli Army‬‬‫:‪Prepared By‬‬‫‪Information Department, Al-Zaytouna Centre‬‬‫:‪Editor‬‬‫‪Dr. Mohsen Moh’d Saleh‬‬‫:‪Managing Editor‬‬‫‪Rabie el-Dannan‬‬ ‫حقوق الطبع حمفوظة ©‬ ‫3102 م - 4341 هـ‬ ‫بريوت - لبنان‬ ‫1-30-275-3599-879 ‪ISBN‬‬‫ينع ن�سخ �أو ا�ستعمال �أي جزء من هذا الكتاب ب�أي و�سيلة ت�صويرية �أو �إلكرتونية �أو‬‫ُ‬‫ميكانيكية مبا يف ذلك الت�سجيل الفوتوغرايف، والت�سجيل على �أ�رشطة �أو �أقرا�ص مدجمة‬ ‫ّ‬‫�أو �أي و�سيلة ن�رش �أخرى �أو حفظ املعلومات وا�سرتجاعها دون �إذن خطي من النا�رش.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫تــلــفـون: 44 63 08 1 169+‬ ‫تلــفاك�س: 34 63 08 1 169+‬ ‫�ص.ب.: 4305-41, بريوت - لبنان‬ ‫بـريـد �إلـكـتـروين: ‪info@alzaytouna.net‬‬ ‫املـــوقـــع: ‪www.alzaytouna.net‬‬ ‫ت�صميم الغالف‬ ‫ربيع مراد‬ ‫�إخراج‬ ‫مروة غالييني‬ ‫طباعة‬ ‫583015 1 169+ ‪Chemaly & Chemaly Printing Press‬‬
  • 3. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫فهر�س املحتويات‬‫فهر�س املحتويات ..................................................................................3‬‫املقدمة ..................................................................................................5‬‫�أوالً: ن�ش�أة اجلي�ش الإ�رسائيلي .................................................................7‬‫ثانياً: واقع اجلي�ش الإ�رسائيلي: .............................................................21‬‫1. الهيكلية ......................................................................................21‬‫2. اال�سرتاتيجية الع�سكرية الإ�رسائيلية ................................................51‬‫3. القوى الب�رشية ............................................................................51‬‫4. املناورات ....................................................................................22‬‫5. الت�سلح .......................................................................................92‬‫6. امليزانية الع�سكرية الإ�رسائيلية .......................................................24‬‫ثالثاً: العالقات الإ�رسائيلية الع�سكرية اخلارجية ....................................74‬‫رابعاً: امل�شاكل والتحديات التي يواجهها اجلي�ش الإ�رسائيلي: ..................55‬‫1. �ضعف العمق اال�سرتاتيجي ............................................................55‬‫2. تراجع قوة الردع .........................................................................85‬‫3. اختالل ا�سرتاتيجية نقل املعركة �إىل �أر�ض العدو .................................95‬‫4. الف�ساد املايل والأخالقي وال�سيا�سي ................................................06‬‫5. التهرب من اخلدمة الع�سكرية واالنتحار ...........................................76‬‫6. التغريات يف البيئة املحيطة �سيا�سيا ً وع�سكريا ً .....................................07‬‫اخلامتة ..............................................................................................67‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫3‬
  • 4. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫املقدمة‬‫يعرف اجلي�ش الإ�رسائيلي نف�سه على �أنه “جي�ش دولة �إ�رسائيل”،‬ ‫ُ ّ‬‫و“يخ�ضع للحكم املدين الدميوقراطي، ويخ�ضع لقوانني الدولة”. وي�شري‬‫�إىل �أن هدفه “حماية وجود دولة �إ�رسائيل وحماية ا�ستقاللها، و�إحباط جميع‬ ‫جهود العدو لت�شوي�ش �سري احلياة الطبيعية فيها”.‬‫�شكل اجلي�ش الإ�رسائيلي منذ ن�ش�أته منوذجا ً فريدا ً من نوعه بني اجليو�ش‬‫الع�سكرية منذ �أن انغر�س الكيان الإ�رسائيلي يف املنطقة العربية، العتبارات‬‫وعوامل كثرية بنيوية ومو�ضوعية، جعلته يعد الأكرث قوة والأ�شد مرا�ساً،‬ ‫ّ‬ ‫ُ ّ‬ ‫والأم�ضى �سالحا ً طيلة العقود املا�ضية.‬‫وانطالقا ً من �أهمية املو�ضوع اختارت هيئة التحرير يف مركز الزيتونة �أن‬‫تخ�ص�ص �إ�صدارها الرابع والع�رشين من �سل�سلة تقارير املعلومات، للحديث‬ ‫عن واقع اجلي�ش الإ�رسائيلي 0002-2102.‬‫يتناول الق�سم الأول من التقرير عر�ضا ً لت�أ�سي�س اجلي�ش الإ�رسائيلي‬‫و�أهدافه، ومقدمات والدته. ويتحدث الق�سم الثاين عن الوحدات‬‫والت�شكيالت الع�سكرية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، وهي: قيادة املنطقة‬‫ال�شمالية، وقيادة املنطقة اجلنوبية وقيادة اجلبهة الداخلية، والقيادة‬‫الو�سطى، وهيئة �أركان اجلي�ش الإ�رسائيلي وتت�ألف من عدة �أجنحة.‬‫ويبني تق�سيمات �أ�سلحة اجلي�ش الإ�رسائيلي من �سالح اجلو، وقوات‬ ‫امل�شاة, و�سالح وقوات البحرية.‬‫ثم يعرج على اخلدمة الإلزامية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، ودور املر�أة فيه،‬ ‫ّ ّ‬‫والأزمات التي تالزمه ومنها التهرب من التجنيد، واالنتحار، وتقلي�ص‬‫اخلدمة الإلزامية، ودور الدين والدروز، وي�شري للمناورات الع�سكرية‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫5‬
  • 5. ‫تقرير معلومات‬‫الداخلية، واملناورات الع�سكرية امل�شرتكة مع الدول الأخرى، وت�سلّح‬ ‫اجلي�ش الإ�رسائيلي وتطوره.‬‫ويعر�ض الق�سم الثالث للعالقات الإ�رسائيلية الع�سكرية اخلارجية،‬‫و�أبرزها الواليات املتحدة الأمريكية، �إ�ضافة �إىل �أبرز الدول ذات العالقة‬ ‫الع�سكرية مع “�إ�رسائيل”.‬‫ويختم التقرير بق�سم رابع يتناول فيه امل�شاكل والتحديات التي يواجهها‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي، من تراجع قدرة الردع، واختالل ا�سرتاتيجية نقل‬‫املعركة، وت�رضر ا�سرتاتيجية التفوق الع�سكري، والتغريات يف البيئة املحيطة‬ ‫�سيا�سيا ً وع�سكرياً، و�ضعف العمق اال�سرتاتيجي.‬ ‫6‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 6. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ً‬ ‫�أوال: ن�ش�أة اجلي�ش الإ�سرائيلي‬ ‫�أظهر ا�ستطالع، ن�رشت نتائجه يف 5/9/2102، �أجراه املعهد الإ�رسائيلي‬‫للدميوقراطية ‪ The Israel Democracy Institute‬على 520,1 �إ�رسائيليا ً‬ ‫يف ني�سان/ �أبريل من ال�سنة نف�سها، حول نظام احلكم �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي‬ ‫ك�سب ثقة 2.58 % من الذين �شملهم اال�ستطالع، و�أنه هو امل�ؤ�س�سة التي‬ ‫تتمتع بالثقة الأكرب بني كل م�ؤ�س�سات الدولة1.‬ ‫يرجع ت�أ�سي�س اجلي�ش الإ�رسائيلي �إىل 62/5/8491، �أي بعد �إعالن‬ ‫قيام “�إ�رسائيل” بـ 21 يوماً، وبذلك انتهت فرتة العمل �شبه ال�سي ملنظمة‬ ‫ّ‬ ‫الهاجاناه ‪ ،Haganah‬التي كانت حجر الأ�سا�س للجي�ش الإ�رسائيلي،‬ ‫و�أ�صبح اجلي�ش ي�ضم �سبعة �ألوية نظامية، وثالثة �ألوية من الباملاخ‬ ‫ّ‬‫‪( Palmach‬القوة املتحركة ال�ضاربة التابعة للهاجاناه)، ولواء مدرعا ً‬ ‫ً‬ ‫واحداً. ودعمت الألوية النظامية ب�أ�سلحة ت�شيكية وفرن�سية، ومت تعيني‬ ‫ّ‬ ‫يعقوب دوري ‪ Yaakov Dori‬رئي�سا ً لهيئة الأركان الإ�رسائيلية. ون�ص‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬ ‫املر�سوم الت�أ�سي�سي للجي�ش الإ�رسائيلي الذي �أعلنته احلكومة الإ�رسائيلية‬ ‫امل�ؤقتة برئا�سة ديفيد بن جوريون ‪ David Ben Gurion‬يف 13/5/8491،‬ ‫على ما يلي 2:‬ ‫1. ين�ش�أ بناء على هذا املر�سوم جي�ش الدفاع الإ�رسائيلي، ويت�شكل‬ ‫ً‬ ‫من الأ�سلحة الربية و�سالح الطريان و�سالح البحرية.‬ ‫2. يف حالة الطوارئ يطبق التجنيد الإجباري جلي�ش الدفاع‬ ‫الإ�رسائيلي بكل �أذرعه، ويتحدد �سن املكلفني باخلدمة وفقا ً ملا‬ ‫ّ‬ ‫تقرره احلكومة امل�ؤقتة.‬ ‫3. كل من يخدم يف جي�ش الدفاع ملزم ب�أداء ق�سم الوالء لـ“دولة‬ ‫ّ‬ ‫�إ�رسائيل” ود�ستورها و�سلطاتها املعتمدة.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫7‬
  • 7. ‫تقرير معلومات‬ ‫4. يحظر �إن�شاء �أو بقاء �أية قوة م�سلحة خارج نطاق اجلي�ش‬ ‫الإ�رسائيلي.‬ ‫5. يكلف وزير الدفاع املعني بتنفيذ هذا املر�سوم.‬ ‫6. ي�سمى هذا املر�سوم مر�سوم جي�ش الدفاع الإ�رسائيلي 8491.‬ ‫ّ‬‫كانت بداية فكرة ت�أ�سي�س اجلي�ش الإ�رسائيلي مع منظمة بارجيورا‬‫‪ ،Bar-Giora‬وهي منظمة ع�سكرية �صهيونية �رسية، �أ�س�سها يف فل�سطني‬‫�سنة 7091 كل من �إ�سحق بن زيف ‪ ،Itzhak Ben-Zvi‬و�ألك�سندر زيد‬‫‪ ،Alexander Zaïd‬و�إ�رسائيل �شوحط ‪ .Israel Shohat‬تولت املنظمة‬‫�أعمال حرا�سة امل�ستعمرات ال�صهيونية يف اجلليل، كما عملت على ت�أ�سي�س‬‫قوة م�سلحة يهودية يف فل�سطني. وا�ستمرت بالعمل حتى 9091، حيث �أتاح‬‫تطورها فر�صة ت�أ�سي�س منظمة �أكرث ات�ساعا ً وا�ستقراراً، هي منظمة ها�شومري‬ ‫‪ ،HaShomer‬وتعني بالعربية احلار�س.‬‫عنيت ها�شومري منذ ت�أ�سي�سها ب�أعمال احلرا�سة، ثم حتولت �إىل قوة حماربة‬ ‫ّ‬‫منظمة. ومل يقت�رص ن�شاطها على احلرا�سة، بل قامت بدور �أ�سا�سي يف �إقامة‬‫امل�ستعمرات ال�صهيونية يف فل�سطني. كما كانت املنظمة �أحد الأطر الرئي�سية‬‫لتدريب العنا�رص الع�سكرية التي �شكلت فيما بعد قوام منظمة الهاجاناه. ويف‬‫�أثناء احلرب العاملية الأوىل، واحلملة الربيطانية على فل�سطني، ان�ضم ق�سم‬‫من �أع�ضاء منظمة ها�شومري �إىل الفيلق اليهودي وقاتل يف �صفوف اجلي�ش‬‫الربيطاين، بينما ان�ضم ق�سم �آخر �إىل جانب الأتراك. ويف �سنة 0291، بد�أت‬ ‫ّ‬‫ال�رصاعات الداخلية يف املنظمة، حيث قررت ها�شومري حل نف�سها و�إعالن‬‫ت�أ�سي�س الهاجاناه؛ �إال �أن عددا ً من �أع�ضائها رف�ضوا االن�ضمام �إىل الهاجاناه،‬‫و�أ�س�سوا جمموعة حماربة �صغرية �أطلقوا عليها ا�سم كتائب العمل ‪labor’s‬‬‫‪ ،battalions‬وظلّوا كذلك حتى ثورة �سنة 9291، حيث ا�ضطروا لالن�ضمام‬ ‫�إىل الهاجاناه3.‬ ‫8‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 8. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وخالل احلرب العاملية الأوىل، مت ت�أ�سي�س كتائب يهودية يف كل من‬ ‫بريطانيا والواليات املتحدة الأمريكية، حيث جنح فالدميري جابوتين�سكي‬ ‫‪ Vladimir Jabotinsky‬يف 72/7/7191 بت�شكيل كتيبة يهودية “الكتيبة‬ ‫83 حملة البنادق امللكية”، ويف 32/8/7191 �أعلنت احلكومة الربيطانية‬‫ر�سميا ً عن ت�أ�سي�س الكتيبة، وعني الكولونيل باتر�سون ‪ Patterson‬قائدا ً‬ ‫ُ‬ ‫لها. ويف الوقت نف�سه، كانت جهود بن جوريون وبن زيف قد جنحت يف‬ ‫الواليات املتحدة يف �إن�شاء كتيبة من اليهود الأمريكيني حتت ا�سم “الكتيبة‬ ‫93 حملة البنادق امللكية”. ويف حزيران/ يونيو 8191 بد�أ ت�شكيل الكتيبة‬ ‫اليهودية الثالثة يف م�رص وهي “الكتيبة 04 حملة البنادق امللكية”، وبلغ عدد‬ ‫املتطوعني اليهود يف الكتائب زهاء 005,5 عن�رص. وعندما عقدت الهدنة،‬ ‫بد�أت القيادة الربيطانية يف ت�رسيح الكتيبتني 83 و93، فان�ضم اليهود‬ ‫للكتيبة 04، التي و�ضعت حتت قيادة الكولونيل اليهودي �إليعازر مرجولني‬ ‫‪ ،Eliezer Margolin‬وغريت �شعاراتها الربيطانية ب�شعارات �صهيونية،‬ ‫و�أطلق عليها اجلي�ش الأول ليهودا4.‬‫ويعد يوم 52/6/1291 البداية الفعلية النطالق منظمة الهاجاناه، وهي‬‫ّ‬‫كلمة عربية تعني الدفاع. وهي منظمة ع�سكرية �صهيونية ا�ستيطانية،‬‫�أ�س�ست يف القد�س، وقادت االعتداءات ال�صهيونية على الفل�سطينيني من‬‫�أجل �إن�شاء الكيان الإ�رسائيلي، و�شكلت مع غريها من املنظمات ال�صهيونية‬‫الع�سكرية قوام اجلي�ش الإ�رسائيلي. وحينما اقرتب موعد �إعالن قيام‬‫“�إ�رسائيل” كانت الهاجاناه قد بلغت حدا ً من التنظيم والت�سليح والإعداد،‬ ‫ُ‬‫الأمر الذي �سمح لها ب�أن تدمج مع غريها من املنظمات الع�سكرية ال�صهيونية‬ ‫يف �إطار اجلي�ش الإ�رسائيلي5.‬‫ومع بداية احلرب العاملية الثانية، �أدرك زعماء احلركة ال�صهيونية يف‬‫فل�سطني �أنها قد تكون ميدانا ً ملعارك كربى. ويف �أيار/ مايو 1491، ا�ستجابت‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫9‬
  • 9. ‫تقرير معلومات‬‫القيادة العليا للهاجاناه القرتاح يق�ضي ب�رضورة ت�شكيل قوة �ضاربة �رسية‬‫م�ستقلة، ت�ضم ت�سع �رسايا تكون على �أهبة اال�ستعداد للعمل يف �أي وقت‬ ‫ّ‬‫ومكان. وقد �أطلق عليها ا�سم الباملاخ، �أي �رسايا ال�صاعقة، لتكون القوة‬‫ال�ضاربة للهاجاناه، وهي القوة الرئي�سية التي واجهت القوات العربية �سنة‬ ‫8491 يف اجلليل الأعلى والنقب والقد�س6.‬ ‫ّ‬‫ويف �سنة 1391 مت ت�أ�سي�س منظمة الإرجون ‪ ،The Irgun‬وا�سمها الكامل‬‫بالعربية �إرجون ت�سفاي ليئومي ب�آرت�س ي�رسائيل ‪Ha-Irgun Ha-Tzvai‬‬‫‪Ha-Leumi be-Eretz Yisrael‬؛ �أي “املنظمة الع�سكرية القومية يف �أر�ض‬‫�إ�رسائيل”، و�أطلق عليها �أي�ضا ً ا�سم �إت�سل ‪ .Etzel‬ت�أ�س�ست هذه املنظمة‬‫ال�رسية باال�شرتاك مع جماعة م�سلحة من حركة بيتار ‪ Beitar‬والهاجاناه؛‬‫احتجاجا ً على ما عد “�سيا�سة الهاجاناه الدفاعية”. و�أ�صبحت الإرجون‬ ‫ُّ‬‫حتت �إمرة جابوتين�سكي، وكان �شعارها: يد مت�سك بندقية مكتوب حتتها‬ ‫“هكذا فقط”.‬‫ويف �سنة 0491 حدث ان�شقاق يف منظمة الإرجون، فخرج منها �أبراهام‬‫�شترين ‪ ،Avraham Stern‬و�أ�س�س ع�صابة حتت ا�سم ليحي حريوت‬‫�إ�رسائيل؛ �أي املحاربون من �أجل حرية “�إ�رسائيل”، وت�سمى اخت�صارا ً ليحي‬ ‫ّ‬‫‪ ،Lehi‬وقد عرفت �أكرث ما عرفت با�سم �شترين؛ ن�سبة �إىل م�ؤ�س�سها، وقد نفذت‬‫ليحي بالتعاون مع الع�صابات ال�صهيونية الأخرى عمليات �إرهابية وتخريبية‬‫وا�سعة �ضد العرب واملع�سكرات الربيطانية، ومن بني هذه العمليات ن�سف‬ ‫ّ‬‫�رسايا يافا يف ت�رشين الثاين/ نوفمرب 7491. ويف �أيار/ مايو 8491، ان�ضمت‬ ‫قوات ليحي �إىل اجلي�ش الإ�رسائيلي7.‬‫ويف �سنة 3491 ا�ستلم مناحيم بيجن ‪ Menachem Begin‬زعامة الإرجون،‬‫التي �صعدت من عملياتها الإرهابية �ضد العرب، و�أهم تلك العمليات: ن�سف‬ ‫ّ‬ ‫01‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 10. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫فندق امللك داود يف القد�س يف 22/7/6491، والهجوم الوح�شي على قرية‬‫دير يا�سني يف 9/4/8491. ويف �أيلول/ �سبتمرب 8491 دجمت الإرجون يف‬ ‫ُ‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي بناء على �أوامر احلكومة الإ�رسائيلية. وقد كرم الرئي�س‬ ‫ً‬‫الإ�رسائيلي زملان �شازار ‪ Zalman Shazar‬قيادات الإرجون يف ت�رشين‬‫الثاين/ نوفمرب 8691؛ لدورهم القيادي، ح�سب تعبري بن جوريون، يف �إيجاد‬ ‫“دولة �إ�رسائيل”8.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫11‬
  • 11. ‫تقرير معلومات‬ ‫ثاني ًا: واقع اجلي�ش الإ�سرائيلي‬‫يف �سنة 1102 بلغ جمموع قوات اجلي�ش الإ�رسائيلي نحو 005,126، حيث‬‫بلغ عدد القوات الربية يف اخلدمة الفعلية 331 �ألفاً، وعدد االحتياط 083 �ألفاً،‬‫وعدد القوات اجلوية يف اخلدمة الفعلية 43 �ألفاً، وعدد االحتياط 55 �ألفاً، وعدد‬‫القوات البحرية يف اخلدمة الفعلية 005,9، وعدد االحتياط 01 �آالف. بينما‬‫بلغ عدد القوات �شبه الع�سكرية (�رشطة حدود “�إ�رسائيل”) يف اخلدمة‬ ‫الفعلية 056,79.‬ ‫1. الهيكلية01:‬‫�أ. قيادة املنطقة ال�شمالية: تكمن �أهداف قيادة املنطقة ال�شمالية يف حماية‬ ‫احلدود ال�شمالية للأرا�ضي الفل�سطينية التي حتتلها “�إ�رسائيل”.‬‫ب. قيادة املنطقة اجلنوبية: تهدف قيادة املنطقة اجلنوبية �إىل الدفاع‬‫عن احلدود اجلنوبية للأرا�ضي الفل�سطينية التي حتتلها “�إ�رسائيل”،‬‫كما تقع على عاتق القيادة م�س�ؤولية جميع الوحدات الواقعة يف قطاع‬‫العربة، النقب و�إيالت ‪ ،Eilat‬ومتتد مناطق نفوذ القيادة اجلنوبية من‬‫احلدود ال�رشقية مع الأردن (حوايل 004 كم) وحتى احلدود الغربية‬ ‫مع م�رص (حوايل 042 كم).‬‫ج. قيادة اجلبهة الداخلية: تعمل قيادة اجلبهة الداخلية ب�شكل �أ�سا�سي‬‫يف حاالت الطوارئ املختلفة؛ يف جمال الدفاع املدين يف �أوقات احلروب‬ ‫والأزمات، كما تعمل يف جماالت الإنقاذ يف العامل.‬‫د. القيادة الو�سطى: تقوم القيادة الو�سطى بحماية املنطقة الو�سطى‬‫واحلدود ال�رشقية، ومنع الهجمات من املناطق امل�سيطر عليها �إىل‬ ‫اجلبهة الداخلية.‬ ‫21‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 12. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫هـ. هيئة �أركان اجلي�ش الإ�رسائيلي وتت�ألف من عدة �أجنحة هي:‬‫اجلناح التكنولوجي واللوج�ستي (النقل والإمداد): هو‬ ‫1. ‬‫امل�س�ؤول عن توفري حلول لوج�ستية جلميع وحدات الأركان العامة‬ ‫وفقا ً الحتياجاتها ومهامها.‬‫جناح العمليات: تتمثل مهمته يف حمل م�س�ؤولية هيئة الأركان‬ ‫2. ‬‫العامة يف تخطيط وت�شغيل قوى اجلي�ش الإ�رسائيلي من خالل‬‫القيادات املحلية، قيادة �سالح اجلو، وقيادة �سالح البحرية و�أجنحة‬ ‫هيئة الأركان العامة للجي�ش الإ�رسائيلي.‬‫جناح اال�ستخبارات الع�سكرية: هو جزء من الهيكل‬ ‫3. ‬‫اال�ستخباراتي يف “�إ�رسائيل”، كما �أنه م�س�ؤول عن التحذير من‬‫احلرب والهجمات اخلارجية، وعن تقديرات اال�ستخبارات‬‫الوطنية على امل�ستوى الع�سكري وال�سيا�سي، وعن تقدمي‬‫املعلومات اال�ستخباراتية اجلارية وتوزيعها، كما �أنه م�س�ؤول‬ ‫عن اال�ستخبارات الوقائية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي.‬‫جناح التخطيط: هو جزء ال يتجز�أ من جناح الهيئة العامة‬ ‫4. ‬ ‫للأركان، وهو مبثابة جناح التخطيط للقوات الربية.‬‫جناح تكنولوجيا املعلومات واالت�صاالت: مهمته حتديد �سيا�سة‬ ‫5. ‬‫تكنولوجيا املعلومات واالت�صاالت، وحتمل امل�س�ؤولية يف توفري‬ ‫ّ‬‫احللول الت�شغيلية والتكنولوجية حلاجات تكنولوجيا املعلومات‬ ‫واالت�صاالت يف اجلي�ش الإ�رسائيلي.‬‫جناح املوارد الب�رشية: هو امل�س�ؤول عن �إدارة وتنمية املوارد‬ ‫6. ‬‫الب�رشية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي (مبا يف ذلك التح�ضري للخدمة)، وعن‬ ‫تن�سيق املهام الوطنية التي تفر�ضها احلكومة وينفذها اجلي�ش.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫31‬
  • 13. ‫تقرير معلومات‬ ‫و . تق�سيمات �أ�سلحة اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬‫�سالح اجلو: م�س�ؤول عن بناء وتن�شيط القوة اجلوية للجي�ش‬ ‫1. ‬ ‫الإ�رسائيلي.‬‫�سالح الرب (قوات امل�شاة): تتكون قوات امل�شاة من عدة فرق‬ ‫2. ‬ ‫ع�سكرية م�س�ؤولة عن بناء القوة الربية للجي�ش الإ�رسائيلي.‬‫�سالح البحرية: م�س�ؤول عن ت�أ�سي�س وبناء القوة البحرية للجي�ش‬ ‫3. ‬ ‫الإ�رسائيلي وت�شغيلها.‬‫الوحدات اجلديدة يف اجلي�ش الإ�رسائيلي: ي�سعى اجلي�ش‬ ‫4. ‬‫الإ�رسائيلي �إىل تطوير وحداته وا�سرتاتيجيات عمله ب�شكل‬‫دائم، وفقا ً للنتائج التي يح�صل عليها بعد كل عملية ع�سكرية �أو‬ ‫حرب11.‬ ‫وفيما يلي �أ�سماء قادة اجلي�ش الإ�رسائيلي، وقت كتابة هذا التقرير:‬ ‫• رئي�س هيئة الأركان العامة: اجلرنال بني جانت�س ‪Benny Gantz‬‬ ‫• نائب رئي�س هيئة الأركان العامة: اللواء يئري نافيه ‪Yair Naveh‬‬ ‫ ‬‫• رئي�س فرع اال�ستخبارات الع�سكرية: اللواء �أفيف كوخايف ‪Aviv‬‬ ‫ ‬ ‫‪Kochavi‬‬ ‫• قائد �سالح اجلو: اللواء عيدو نحو�شتان ‪Ido Nehoshtan‬‬ ‫• قائد القوات الربية: اللواء �سامي تورجمان ‪Sami Turgeman‬‬ ‫• قائد �سالح البحرية: اللواء اليعازر ماروم ‪Eli Marom‬‬ ‫• قائد القيادة الو�سطى: اللواء �آيف مزراحي ‪Afy Mezrahe‬‬ ‫• قائد املنطقة اجلنوبية: اللواء طال رو�سو ‪Tal Russo‬‬ ‫• قائد املنطقة ال�شمالية: اللواء جادي �إيزينكوت ‪.12Gadi Eizenkot‬‬ ‫41‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 14. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫2. اال�سرتاتيجية الع�سكرية الإ�رسائيلية31:‬‫يعتمد البناء اال�سرتاتيجي الع�سكري الإ�رسائيلي على �أ�سا�س املحافظة على‬ ‫ُ ّ‬‫قوة ع�سكرية هائلة تكنها من هزمية الدول العربية جمتمعة، مدعومة بتحالفها‬ ‫ْ َ‬‫اال�سرتاتيجي مع الواليات املتحدة التي ت�ضمن لـ“�إ�رسائيل” هذا التفوق. ولذلك‬ ‫�أقام الكيان ال�صهيوين ا�سرتاتيجيته الع�سكرية على الأ�س�س التالية:‬‫�أ. ع�سكرة التجمع اال�ستيطاين ال�صهيوين يف فل�سطني، ورفع كفاءة‬ ‫املقاتل ونوعية ال�سالح.‬ ‫ب. احلرب الوقائية.‬ ‫ج. الردع.‬ ‫د. التفوق الع�سكري.‬ ‫ّ‬ ‫هـ. نقل املعركة �إىل �أر�ض “العدو”.‬ ‫و. �إيجاد العمق اال�سرتاتيجي وبناء الأحزمة الأمنية.‬ ‫ز. املرونة: �سهولة التحرك، و�رسعة اتخاذ القرار امليداين.‬ ‫ح. الإقالل قدر الإمكان من اخل�سائر الب�رشية.‬ ‫ُّ‬‫ط. التحكم يف ت�سلح الأطراف املقابلة (العربية والإ�سالمية) وجعلها يف‬ ‫احلدود الدنيا.‬‫وتبنى النظرية الأمنية الإ�رسائيلية على �أ�سا�س �إمكانية احلرب يف �أي‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬‫حلظة، وتبنى مبادئ احلرب القائمة على الهجوم والدفاع، واملفاج�أة، و�رسعة‬ ‫احلركة، وال�رضبة اال�ستباقية.‬ ‫3. القوى الب�رشية:‬ ‫�أ. اخلدمة الإلزامية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬ ‫ُ َّ‬‫تنَظم عملية التجنيد يف اجلي�ش الإ�رسائيلي وفق قانون اخلدمة الع�سكرية،‬‫حيث تعد اخلدمة الع�سكرية �إلزامية لكل يهودي41، ويخ�ضع للخدمة الإلزامية‬ ‫ّ‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫51‬
  • 15. ‫تقرير معلومات‬ ‫يف “�إ�رسائيل” كل رجل من �سن 81-55 عاماً، وكل �أنثى من 81-83 عاما ً51،‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫وت�صل مدتها �إىل ثالث �سنوات للرجال، و�سنتني للن�ساء، بحيث يتم �إعداد‬ ‫ّ‬ ‫ت�صنيف ع�سكري لكل ملتحق باخلدمة، وعليه يتقرر يف �أي جمال ميكن‬ ‫ّ‬ ‫ٍ‬‫ا�ستيعابه، ويتم ا�ستثناء �أ�صحاب االحتياجات اخلا�صة امل�صنفني ع�سكريا ً‬ ‫ّ‬ ‫حتت ا�سم بروفيل 12 �أو 12 ‪ ،Profile‬من اخلدمة النظامية، وهو ت�صنيف‬ ‫ع�سكري يف اجلي�ش يعني �أن �صاحب هذا الو�صف يعاين من عوائق كثرية‬ ‫تتنافى مع متطلبات التجنيد ال�سليمة، �أو امل�صنفني كغري منا�سبني للخدمة‬ ‫الع�سكرية، والت�صنيف الأعلى يف اجلي�ش هو بروفيل 79 �أو 79 ‪.16Profile‬‬‫وبالن�سبة لأبناء الأقليات، با�ستثناء الدروز وال�رشك�س، ف�إن التجنيد‬‫تطوعي. وميكن �إعفاء الن�ساء من اخلدمة الع�سكرية لأ�سباب تتعلق بالتدين.‬‫كما ي�ؤجل التجنيد الإلزامي لطالب املدار�س الدينية الذين يعلنون �أنهم‬‫“متفرغون للدين”، طاملا �أنهم يوا�صلون التعليم، وعمليا ً ف�إن بع�ضهم ال‬ ‫يتجند نهائيا ً71.‬‫وعند االنتهاء من اخلدمة ي�ستدعى االحتياطي للتدريب يوما ً كل �شهر، �أو‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫ثالثة �أيام كل ثالثة �أ�شهر، �إ�ضافة لفرتة �أخرى من �أ�سبوعني �إىل �ستة �أ�سابيع،‬‫ح�سب الرتبة واخلربة وال�سن واجلن�س، ويحقّ لوزير الدفاع ا�ستدعاء‬ ‫ّ‬‫االحتياطي كلّه �أو بع�ضه لأي مدة، �رشط تف�سري ال�سبب �أمام جلنة ال�ش�ؤون‬ ‫اخلارجية والأمن الربملانية81.‬ ‫ّ‬‫كما يتم بعد انتهاء اخلدمة ا لإلزامية، �إحلاق كل جندي بوحدة‬ ‫ّ‬‫احتياط، ويخدم الرجال حتّى �سن الـ 15 مدة �أق�صاها 93 يوما ً يف ال�سنة،‬ ‫ّ‬‫وهي فرتة قابلة للتمديد يف �أوقات الطوارئ، وينخرط قدامى اخلدمة‬‫ا لإلزامية الذين ي�ستوفون �رشوط اجلي�ش واحتياجاته يف اخلدمة الدائمة‬‫يف �صفوفه، �أو ما عرف اخت�صار ا ً بـ �أن �سي �أو ‪ ،NCO‬وعلى املتخرجني‬ ‫ّ‬ ‫61‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 16. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫من مدر�سة ال�ضبّاط �أو الطريان �أو غريها من املدار�س الع�سكرية الفنّية‬ ‫االلتزام ب�شغل فرتات معيّنة من الزمن خدمة دائمة 91.‬‫تقلي�ص اخلدمة الإلزامية: يف �أيار/ مايو 5002 تعهد �شا�ؤول موفاز‬‫‪ ،Shaul Mofaz‬وزير الدفاع الإ�رسائيلي، يف حوار مع جريدة يديعوت‬‫�أحرونوت ‪ Yedioth Ahronoth‬بتقلي�ص مدة اخلدمة الع�سكرية الإلزامية‬‫للإ�رسائيليني �إىل ما يرتاوح بني خم�سة و�سبعة �أ�شهر بدالً من ثالث‬‫�سنوات 02. ويف 31/2/6002، �أعلن موفاز وقائد اجلي�ش دان حالوت�س‬‫‪� Dan Halutz‬أنهما قدما تو�صية خلف�ض مدة اخلدمة الإلزامية �إىل �سنتني‬ ‫َّ‬‫فقط ابتداء من �سنة 010212. ويف �سنة 2102، طالبت جلنة �إعادة هيكلة اخلدمة‬ ‫ً‬‫الإلزامية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي برئا�سة �آيف بني ب�ساط ‪،Avi Ben Bassat‬‬ ‫ّ‬‫ب�ضم احلريدمي ‪� Haredim‬إىل اجلي�ش، وب�أن تخف�ض مدة اخلدمة الإلزامية‬ ‫تدريجيا ً من ثالث �سنوات �إىل �سنتني و�أربعة �أ�شهر22.‬‫ن�رشت جلنة بل�سرن ‪ Plesner Committee‬املعروفة با�سمها الر�سمي‬‫جلنة تقا�سم العبء تو�صياتها يف 4/7/2102، وذلك ردا ً على قانون طال ‪Tal‬‬‫‪ ،Law‬الذي ينظم اخلدمة الع�سكرية للمتدينني ومينحهم امتيازات و�إعفاءات.‬‫وجاءت التو�صيات لتفر�ض عقوبات �شخ�صية وفردية على اليهود احلريدمي‬‫الذين يتهربون من اخلدمة الع�سكرية؛ مع التطلع �إىل �ضمان جتنيد 08%‬‫من ال�شبان احلريدمي خالل �أربع �سنوات من تاريخ ن�رش التو�صيات، مع‬‫التو�صية بحرمان املتهربني من اجلي�ش من خم�ص�صات الت�أمني الوطني.‬‫و�أثار �إعالن التو�صيات موجة انتقادات، وقال ع�ضو الكني�ست داين دانون‬‫‪� Danny Danon‬إن اللجنة ف�شلت يف مهمتها لأنها مل تو�ص بفر�ض اخلدمة‬ ‫ِ‬‫الع�سكرية الإلزامية على ال�شبان الفل�سطينيني من الأرا�ضي الفل�سطينية‬ ‫املحتلة يف �سنة 849132.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫71‬
  • 17. ‫تقرير معلومات‬‫ويف 3/2/3102 طالب ع�ضو حزب الليكود مو�شي فيغلني ‪،Moshe Feiglin‬‬‫يف ر�سالة وجهها �إىل ر�ؤ�ساء الكتل احلزبية يف الكني�ست، �إىل حتويل نظام‬‫التجنيد الإجباري �إىل تطوعي، واقرتح �إبقاء قانون التجنيد على و�ضعه‬‫احلايل. كما اقرتح فر�ض اخلدمة �إذا لزم الأمر يف حال كان هناك نق�ص يف‬‫التجنيد، وتقلي�ص فرتة اخلدمة يف الوحدات القتالية لثالث �سنوات فقط،‬‫ومنحهم حد �أدنى للأجور يف فرتة التدريب، و�أجر دائم يف حال االنخراط يف‬ ‫ّ‬‫اخلدمة، ومنح وحدات االحتياط �أجور عالية ورتب مرتفعة متيزهم ب�أف�ضلية‬ ‫قومية ووطنية42.‬‫وجتدر الإ�شارة �إىل �أنه لغاية �إعداد هذه الدرا�سة مل تتخذ احلكومة‬ ‫الإ�رسائيلية �أو الكني�ست قرارا ً بخ�صو�ص تقلي�ص مدة اخلدمة الع�سكرية.‬ ‫ب. دور املر�أة يف اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬‫يف ال�سنوات الأوىل لت�أ�سي�س اجلي�ش الإ�رسائيلي، �شاركت املر�أة يف عدة‬ ‫ّ‬‫وظائف؛ منها التمري�ض، و�صيانة ال�سالح، واملرا�سالت ال�رسية للجي�ش. ويف‬‫�شتاء 8491 ان�ضمت الن�ساء �إىل جنود الباملاخ، حيث كان 03% من الباملاخ من‬ ‫الن�ساء52.‬‫معايري االن�ضمام �إىل اجلي�ش الإ�رسائيلي كانت �أ�صعب بالن�سبة للمر�أة يف‬‫ثمانينيات القرن املا�ضي، والإعفاءات من اخلدمة كانت تعطى ب�سهولة؛ فمن‬‫بني ثالثني �ألفا ً من الن�ساء امل�ؤهالت للخدمة يف اجلي�ش يدخل 05% فقط منهن‬‫ّ‬‫يف خدمته الإلزامية، حيث يتم �إعفاء 02% منهن لأ�سباب دينية، وحوايل 01%‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫ب�سبب الزواج، و02% يرف�ضن من اخلدمة لعدم ح�صولهن على امل�ستوى‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬ ‫التعليمي الأدنى (ال�صف الثامن) .‬ ‫62‬‫ويف �إح�صاءات اجلي�ش الإ�رسائيلي ل�سنة 0102، �شكلت املر�أة 43% من‬‫جممل عدد اجلنود. وهي حتتل مراكز عديدة ورئي�سة و�أدوارا ً قتالية يف‬ ‫81‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 18. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫القوات البحرية واجلوية. كما �أن حوايل 88% من املراكز يف اجلي�ش الإ�رسائيلي‬‫متاحة للن�ساء72. و�شكلت ن�سبة ال�ضباط الن�ساء يف اجلي�ش الإ�رسائيلي ل�سنة‬‫0102 حوايل 52%82. �أخذ عدد الن�ساء يف اجلي�ش الإ�رسائيلي يزداد ب�صورة‬‫وا�ضحة، حيث �شكلت ن�سبة الن�ساء يف اجلي�ش �سنة 1102 حوايل 33%،‬‫وبلغت ن�سبة ال�ضباط منهن حوايل 15%92. وقد مت تعيني العديد من الن�ساء‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬‫يف منا�صب رفيعة منها: تعيني القوات اجلوية الإ�رسائيلية �أول امر�أة نائبا ً لقائد‬‫�رسب طريان، الكابنت عفت ‪ Captain Yifat‬يف 82/11/700203، وتعيني �أول‬‫امر�أة برتبة لواء يف اجلي�ش الإ�رسائيلي يف 32/6/1102 �أورنا باربيباي‬ ‫‪.31Orna Barbibay‬‬ ‫ج. دور الدين يف اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬‫للمتطوعني الذكور من املتدينني خيار اجلمع بني اخلدمة وبني الدرا�سات‬‫الالهوتية. وتتمتع الن�ساء من املتدينات ب�إعفاء تلقائي من اخلدمة الع�سكرية،‬‫لكن بو�سعهن التطوع؛ ويكون هذا التطوع عادة لأدوار داعمة مثل التدريب.‬ ‫ّ‬‫ويف ال�سنوات الأخرية �أن�ش�أ اجلي�ش الإ�رسائيلي وحدات تقت�رص على املتطوعني‬ ‫من املتدينني املتطرفني تت�سم مبعايري دينية �صارمة خا�صة23.‬‫تنق�سم امل�ؤ�س�سة الع�سكرية الإ�رسائيلية يف والئها بني اجلرناالت وامل�ؤ�س�سة‬‫الدينية التي يقودها احلاخامات. ويف هذا ال�صدد �أكدت م�صادر �إ�رسائيلية، �أن‬ ‫ّ‬‫هناك �أزمة بد�أت تهز امل�ؤ�س�سة الع�سكرية الإ�رسائيلية مع نهاية �سنة 9002،‬‫�إثر جدل كبري دائر يف اجلي�ش الإ�رسائيلي؛ بعدما �أظهر جنود متدينون‬‫نواياهم بعدم تنفيذ �أوامر ب�إخالء امل�ستعمرات اليهودية يف ال�ضفة الغربية يف‬‫حال �صدورها. وطلب اجلي�ش من احلاخامات الذين يديرون مدار�س دينية‬‫تلمودية �إر�سال تالميذها �إىل اجلي�ش، وبالتنديد علنا ً باجلنود العا�صني‬‫للأوامر. وبح�سب اجلرنال تزيف زامري ‪ ،Zvi Zamir‬مدير املوارد الب�رشية‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫91‬
  • 19. ‫تقرير معلومات‬ ‫ّ‬‫يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، ف�إن بع�ض احلاخامات يح�ضون �أتباعهم ال�شباب على‬ ‫ع�صيان الأوامر املخالفة ملعتقدهم33.‬‫بناء للمعطيات التي �أوردها موقع �صحيفة معاريف ‪ Maariv‬يف‬ ‫ً‬‫4/2/0102، نقالً عن �شعبة القوى الب�رشية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، ف�إن ثلثي‬‫قادة الأطقم وال�رسايا ونوابهم، مبن فيهم نائب قائد يف وحدة �شيدالغ، �أكرث‬‫وحدات �سالح اجلو الإ�رسائيلي �رسية ونخبوية، هم من التيار الديني،‬ ‫وحتديدا ً من التيار الديني ال�صهيوين43.‬ ‫د. العرب يف اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬‫يف �أوائل �سنة 9491، �ألفت احلكومة الإ�رسائيلية “وحدة الأقليات” يف‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي، وقد ت�ألفت يف البداية من 058 عن�رصا ً (004 درزي، 002‬‫بدوي، 001 �رشك�سي، 051 �ضابطا ً وجنديا ً يهوديا ً حمرتفاً)، جرى جتميعهم‬‫من عنا�رص كانت �ساعدت القوات ال�صهيونية قبل نكبة 8491 يف �أعمال الر�صد‬ ‫واملراقبة والتج�س�س وتق�صي الأثر53.‬‫يف متوز/ يوليو 4591 قرر وزير الأمن الإ�رسائيلي فر�ض التجنيد‬‫الإلزامي، مبوجب قانون، على ال�شبان العرب الذين ولدوا بني 01/9/4391‬‫و 21/7/7391. وجرى تعديل هذا القانون يف 3/5/6591 ليقت�رص على ال�شبان‬‫الدروز وحدهم، مبوجب اتفاق مع “قيادة الطائفة الدرزية” التي قدمت‬‫الطلب. وخدم ال�شبان الدروز يف اجلي�ش الإ�رسائيلي كمتطوعني وفق رغبتهم‬ ‫خالل الفرتة 9491-559163.‬‫انق�سم الدروز يف املوقف من هذا القانون، فبع�ض القيادات الدينية كانت‬‫تطالب بهذا القانون، وكانت ذريعتها �أن التجنيد مدخالً للح�صول على‬‫مكا�سب وظيفية لأبناء طائفته، عالوة على �إعالن الوالء لـ“دولة �إ�رسائيل”.‬‫بينما رف�ض البع�ض الآخر، لأنه ر�أى يف هذا الأمر ا�ستثناء للدروز وعزالً لهم‬ ‫02‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 20. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫عن بقية �أبناء �شعبهم. وقد ن�ش�أت الحقا ً قوى وطنية منظمة تعار�ض التجنيد.‬‫وكان من بني �أبرز املعرت�ضني على التجنيد ال�شيخ فرهود فرهود الذي قام يف‬ ‫�آذار/ مار�س 2791 بت�أ�سي�س “جلنة املبادرة الدرزية”73.‬‫تتجنب معطيات اجلي�ش الإ�رسائيلي ذكر عدد فل�سطينيي 8491 الذين‬‫يخدمون يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، فيما يقدر تقرير �أعدته ال�صحفية منى‬ ‫ُ ّ‬‫�أبو �شحادة، وهي من فل�سطيني 8491، عددهم ما بني �أربعة وخم�سة �آالف،‬‫معظمهم من بدو �صحراء النقب، وموزعون على الوحدات الع�سكرية العامة‬‫با�ستثناء كتيبة واحدة للعرب، ت�سمى “الدورية ال�صحراوية” وقوامها‬ ‫008 جندي. فيما يقدر عدد الدروز بنحو 71 �ألف جندي83.‬ ‫ّ‬‫و�شكلت الدعوة �إىل تعديل “قانون طال” منا�سبة ملطالبة �أحزاب �إ�رسائيلية‬‫بتطبيق اخلدمة الإلزامية على احلريدمي وعلى فل�سطينيي 8491 يف الوقت‬‫نف�سه. وجاءت الدعوات �إىل فر�ض اخلدمة الإلزامية املدنية على ال�شباب العرب‬‫يف �إطار جمتمعاتهم املحلية العربية. وقد �أثارت هذه الدعوات جدالً وا�سعا ً يف‬‫الأو�ساط العربية التي رف�ض زعما�ؤها وممثلوها يف الكني�ست الفكرة ب�صورة‬‫قاطعة. وكان االعرتا�ض الأ�سا�سي على �أنه كيف ميكن تطبيق امل�ساواة على‬‫العرب يف حتمل العبء الأمني، يف حني يعاين ه�ؤالء من عدم امل�ساواة يف‬‫احل�صول على حقوقهم الأ�سا�سية، �سواء على �صعيد الأجور �أو املخ�ص�صات‬ ‫االجتماعية �أو التقدميات ال�صحية93.‬‫وجاءت ردة فعل ال�شارع العربي م�شابهة يف رف�ضها، ف�أعلنت جمعية‬‫“بلدنا” لل�شباب العرب يف حيفا، �أن نحو 08% من ال�شباب العرب يعار�ضون‬‫اخلدمة الإلزامية، و�أن فر�ضها بالقوة �سي�ؤدي �إىل حدوث احتكاك. وبرزت‬‫�أ�صوات عربية ر�أت �أن العمل التطوعي لل�شبان العرب �ضمن م�ؤ�س�سات‬‫جمتمعهم املحلي، مثل مراكز الإطفاء �أو ال�رشطة املحلية يف بلداتهم، ي�شكل‬ ‫فر�صة خلدمة جمتمعهم املحلي وت�أمني فر�ص �أف�ضل لهم يف امل�ستقبل04.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫12‬
  • 21. ‫تقرير معلومات‬‫وجتدر الإ�شارة هنا، �إىل �أنه منذ �سنة 7002 �أن�شئ جهاز للخدمة الوطنية‬‫التطوعية لل�شبان العرب، ي�ضم نحو 004,2 متطوع �أغلبهم من الن�ساء اللواتي‬ ‫ينتمني �إىل عائالت فقرية14.‬‫وعلى الرغم من �أن الدروز دفعوا نحو 053 قتيالً كجنود يف �صفوف‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي، ف�إن النظرة العن�رصية الإ�رسائيلية �إليهم مل تتبدد،‬‫ووال�ؤهم لـ“�إ�رسائيل” ما زال م�شكوكا ً فيه لدى الدوائر الأمنية، وهم يخدمون‬ ‫يف وحدات ع�سكرية غري ح�سا�سة �أمنياً، وال يرتقون يف الرتب العالية24.‬‫و�أظهر ا�ستطالع فل�سطيني عر�ضت نتائجه يف جامعة حيفا يف 7/4/9002،‬‫�أن معظم دروز فل�سطينيي 84 ال ي�ؤيدون م�س�ألة التجنيد يف �صفوف اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي، و�أن �رشيحة كبرية منهم ترى عالقتها �سيئة بحكومات‬‫“�إ�رسائيل”، وقد تبني �أن 9.36% من �أبناء الطائفة الدرزية يعار�ضون التجنيد‬‫الإجباري يف �صفوف اجلي�ش الإ�رسائيلي، وبني ه�ؤالء، دعا 6.64% �إىل جعل‬ ‫التجنيد تطوعياً، وقال 3.71% �إنه يجب �إلغا�ؤه كليا ً34.‬‫و�أظهر ا�ستطالع �أجري يف كانون الأول/ دي�سمرب 2102 لفل�سطيني 8491،‬‫با�ستثناء �أبناء الطائفة الدرزية و�سكان مدينة القد�س، �أن �أكرث من 07% من‬‫ال�شباب العربي الذين ترتاوح �أعمارهم بني 61 و22 عاما ً يعار�ضون اخلدمة‬ ‫الوطنية املدنية، مقابل 32% فقط ي�ؤيدونها44.‬ ‫4. املناورات:‬ ‫�أ. املناورات الع�سكرية الداخلية:‬‫�أجرى اجلي�ش الإ�رسائيلي العديد من املناورات الع�سكرية الداخلية‬‫و�أطلق عليها �أ�سماء رمزية منها نقطة حتول ‪ ،Turning Point‬وحجارة النار‬‫‪ ،Firestones‬ودمج الأذرع الع�سكرية، واللهب الربتقايل ‪Orange Flame‬‬‫وغريها، وحاكت هذه التدريبات احتالل املدن الفل�سطينية واالن�سحاب‬ ‫22‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 22. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫من قطاع غزة واحلرب ال�شاملة. و�أهم هذه املناورات التي قام بها اجلي�ش‬ ‫خالل ال�سنوات الأخرية:‬‫1. نقطة حتول: التي بد�أت بعد حرب متوز/ يوليو 6002 مع حزب اهلل يف‬‫لبنان. وكانت بداية هذه املناورات يف 41/5/7002، حيث با�رشت قيادة‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي مترينا ً ع�سكريا ً على �أ�سا�س �سيناريو حرب وا�سعة‬‫النطاق �شمل املناطق الع�سكرية الثالث: ال�شمالية (على احلدود اللبنانية‬‫وال�سورية) واجلنوبية (قطاع غزة) والو�سطى (ال�ضفة الغربية)،‬‫بهدف اختبار جاهزية قيادة اجلي�ش و�أركان امل�ستوى ال�سيا�سي،‬‫واختبار قدرتها على اتخاذ القرارات يف حال تدهور الأو�ضاع �أمنيا ً ويف‬‫حال ن�شوب حرب �شاملة. و�شارك يف التمرين �شخ�صيات �سيا�سية على‬‫ر�أ�سها رئي�س احلكومة �إيهود �أوملرت ‪ ،Ehud Olmert‬ووزير الدفاع‬ ‫عمري بريت�س ‪ ،Amir Peretz‬ونائبه �أفرامي �سنيه ‪.45Efraim Sneh‬‬‫2. نقطة حتول 2: انطلقت يف 5/4/8002، وا�ستمرت خم�سة �أيام،‬‫وا�ستهدفت فح�ص مدى قدرة اجلبهة الداخلية يف مواجهة �أي هجوم‬‫ب�أ�سلحة تقليدية �أو كيميائية �أو بيولوجية. و�أفادت وزارة الدفاع‬‫الإ�رسائيلية، على موقعها على �شبكة الإنرتنت، �أن “املناورة ت�ستهدف‬‫حت�سني م�ستوى اجلاهزية لدى خمتلف الهيئات؛ من �أجل التعامل‬‫مع �أو�ضاع طارئة، مثل هجمات �صاروخية على مناطق خمتلفة يف‬ ‫الدولة”64.‬‫3. نقطة حتول 3: با�رشت “�إ�رسائيل” يف 13/5/9002، مبناورة حربية‬‫حتاكي �سقوط �صواريخ على اجلبهة الداخلية، مب�شاركة اجلي�ش،‬‫و�سلطة الطوارئ يف وزارة الأمن، وال�سلطات املحلية، والوزارات،‬‫والدوائر احلكومية، واملدار�س وا�ستمرت خم�سة �أيام. وبح�سب �إعالن‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي، ف�إن املناورة تهدف لرفع قدرات اجلبهة الداخلية‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫32‬
  • 23. ‫تقرير معلومات‬ ‫ملواجهة �سيناريوهات ن�شوب حرب، و�سقوط �صواريخ من �إيران‬ ‫ولبنان وقطاع غزة، وعملية تفجريية كبرية، �إىل جانب حدوث كارثة‬ ‫بيئية �أوخلل يف من�ش�أة للمواد اخلطرة74.‬ ‫4. نقطة حتول 4: بد�أت يف 32/5/0102، ب�إجراء مترين لفح�ص ا�ستعدادات‬ ‫اجلبهة الداخلية حلرب �شاملة و�سقوط مئات ال�صواريخ على خمتلف‬ ‫املدن الإ�رسائيلية. ويف حماولة ملنع التوتر على احلدود ال�شمالية، �أعلنت‬ ‫�أجهزة الأمن الإ�رسائيلية �أن التمرين حدد موعده منذ مدة طويلة، وال‬ ‫يحمل �أي ر�سالة ت�صعيدية، وهو جزء من خطة عمل �سنوية84.‬ ‫5. نقطة حتول 5: يف 91/6/1102 انطلقت املناورة، و�شاركت فيها اجلبهة‬ ‫الداخلية واملنظمات املدنية. وحتاكي املناورة ردة فعل اجلبهة الداخلية‬ ‫ٍّ‬ ‫على هجوم �صاروخي وا�سع، تتعر�ض له دولة االحتالل من كل من‬‫لبنان و�سورية و�إيران وغزة، و�سقوط حوايل 008 �صاروخ يوميا ً‬ ‫على �أكرث من 008 بلدة حمتلة، بحيث ميكن �أن ت�صل تلك ال�صواريخ‬ ‫�إىل عمق تل �أبيب. وقد �شارك الكني�ست للمرة الأوىل يف تلك التدريبات94.‬ ‫ويف 12/6/1102، نزل رئي�س الوزراء الإ�رسائيلي، بنيامني نتنياهو‬ ‫‪ ،Benjamin Netanyahu‬و�أع�ضاء املجل�س الوزاري الأمني امل�صغر‬ ‫ور�ؤ�ساء �أركان اجلي�ش والأجهزة الأمنية، �إىل ملج�أ يف القد�س، بني‬ ‫ُ‬ ‫ليكون مقرا ً للقيادة يف حالة حرب مدمرة على “�إ�رسائيل”05.‬ ‫6. نقطة حتول 6: يف 12/01/2102، انطلقت �أ�ضخم مناورات حربية‬ ‫م�شرتكة بني “�إ�رسائيل” والواليات املتحدة، هدفها حماية �سماء‬ ‫“�إ�رسائيل” من هجمات جوية بال�صواريخ والطريان، تنفذ �ضدها من‬ ‫عدة دول وجهات مثل �إيران و�سورية ولبنان وقطاع غزة، يف �آن واحد.‬ ‫متت هذه املناورات بقيادة �أمريكية، و�شارك فيها نحو 005,1 جندي‬ ‫و�ضابط وخبري من الواليات املتحدة؛ بينما �شارك فيها من الطرف‬ ‫الإ�رسائيلي �أعداد م�ضاعفة متثل جميع الأ�سلحة والألوية يف اجلي�ش‬ ‫42‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 24. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫الإ�رسائيلي، ف�ضالً عن جبهة الدفاع املدين و�أجهزة الأمن واملخابرات‬ ‫على اختالف �أذرعها15.‬‫و�شاركت يف املناورة بطاريات ال�صواريخ الأمريكية امل�ضادة لل�صواريخ‬‫من طراز باتريوت ‪ ،Patriot‬وال�صواريخ امل�شابهة ذات ال�صناعة الأمريكية‬‫الإ�رسائيلية امل�شرتكة (�أرو ‪� Arrow‬أو ال�سهم �أو حيت�س ‪ ،)Hetz‬ومنظومة‬‫ال�صواريخ امل�ضادة لل�صواريخ متو�سطة املدى (القبة احلديدية ‪.)Iron Dome‬‬‫ولكن املعارك الأ�سا�سية التي �ستتعاطى معها قيادة هذه املناورة �ستتم يف‬ ‫ّ‬‫احلوا�سيب الإلكرتونية ولي�س على الأر�ض، بينما املناورات على الأر�ض‬ ‫�ستتم ب�شكل حمدود خلدمة �أهداف املناورات النظرية25.‬ ‫ّ‬ ‫ب. املناورات الع�سكرية امل�شرتكة مع الدول الأخرى:‬‫يجري اجلي�ش الإ�رسائيلي مناورات ع�سكرية مب�شاركة بع�ض الدول‬‫بني احلني والآخر؛ وللواليات املتحدة الن�صيب الأكرب من هذه املناورات،‬‫حيث �إن �سالح اجلو الإ�رسائيلي يجري �سنويا ً ع�رشة تدريبات م�شرتكة مع‬ ‫�سالح اجلو الأمريكي ن�صفها يف الواليات املتحدة الأمريكية35.‬‫وقد تكون هذه املناورات ثنائية �أو �أكرث، ومثال ذلك �أن “�إ�رسائيل” جتري‬‫مع الواليات املتحدة الأمريكية وتركيا مناورات �سنوية، بيد �أنها �أ�صبحت‬‫جتريها مع الواليات املتحدة واليونان بدالً من تركيا عقب تدهور العالقات‬ ‫بني البلدين.‬‫وت�سعى “�إ�رسائيل” �إىل رفع م�ستوى مناوراتها اخلارجية. ويذكر يف‬‫هذا ال�صدد موقع �صحيفة ه�آرت�س ‪ Haaretz‬نقالً عن �ضابط كبري يف �سالح‬‫الطريان الإ�رسائيلي، عقب م�شاركته يف تدريب مع نظريه الإيطايل يف ت�رشين‬‫الثاين/ نوفمرب 0102، �أن التدريبات امل�شرتكة ل�سالح الطريان الإ�رسائيلي مع‬ ‫دول �أخرى قد ارتفعت بن�سبة 05%45.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫52‬
  • 25. ‫تقرير معلومات‬‫ونعر�ض هنا لبع�ض املناورات الع�سكرية الإ�رسائيلية التي قامت بها‬‫“�إ�رسائيل” مع دول �أخرى يف ال�سنوات الأخرية، ففي �إطار تعزيز القوة‬‫ال�صاروخية الإ�رسائيلية �أمام التهديد الإيراين، �أجرت “�إ�رسائيل” والواليات‬‫املتحدة خالل الفرتة 12/01/9002-3/11/9002 مناورات ع�سكرية م�شرتكة‬‫�أطلق عليها ا�سم كوبرا العرعر ‪ .Juniper Cobra‬ويف �إطار هذه املناورات،‬ ‫ُ‬‫الأ�ضخم يف تاريخ الدولتني، نفذت عمليات م�شرتكة للأنظمة امل�ضادة‬‫لل�صواريخ، �شاركت فيها املدمرة الأمريكية يو �أ�س �أ�س هيجينز ‪USS‬‬‫‪ .Higgins‬وحاكت املناورات �سيناريوهات خمتلفة لهجوم �صاروخي �شامل‬ ‫ّ‬‫ومكثف على “�إ�رسائيل” من �إيران و�سورية ولبنان وغزة. ومتت درا�سة مدى‬‫جاهزية املنظومات الدفاعية الإ�رسائيلية والأمريكية ل�صد مثل هذا الهجوم،‬ ‫ّ‬ ‫ومدى التن�سيق والربط بينها55.‬‫ويف �سياق مناورات �سالح اجلو الإ�رسائيلي، ك�شفت م�صادر �إعالمية‬‫�أجنبية �أن “�إ�رسائيل” �أجرت يف حزيران/ يونيو 9002 مناورات جوية ع�سكرية‬‫فوق �رشق البحر املتو�سط واليونان، �شاركت فيها �أكرث من مئة طائرة مقاتلة‬‫من طراز �أف-61 و�أف-51. وقد طارت املقاتالت الإ�رسائيلية، خالل املناورة،‬‫م�صحوبة بطائرات تزويد وقود ومروحيات �إنقاذ، م�سافة 009 ميل (حوايل‬‫844,1 كم)، وهي امل�سافة ذاتها بني “�إ�رسائيل” واملن�ش�آت النووية الإيرانية يف‬ ‫ناتانز ‪.56Natanz‬‬‫وكانت “�إ�رسائيل” جتري مع تركيا من وقت لآخر مناورات جوية‬‫وبرية م�شرتكة يف قلب الأنا�ضول. وتعد مناورات ذئب البحر 7991، �أكرب‬ ‫ُّ‬‫املناورات الإ�رسائيلية الرتكية على ال�صعيد الثنائي، وجرت منذ بداية‬‫وحتى نهاية حزيران/ يونيو 799175. وا�ستمرت املناورات بني الطرفني،‬‫غري �أن العالقات الرتكية الإ�رسائيلية توترت خالل �سنة 9002، عقب‬‫العدوان الإ�رسائيلي على قطاع غزة، وبعد �إجراء تركيا مناورات ع�سكرية‬ ‫62‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 26. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫مع �سورية للمرة الأوىل يف تاريخ العالقات بينهما يف نهاية ني�سان/ �أبريل‬‫9002 85، وو�صل التوتر بني تركيا و“�إ�رسائيل” �إىل ذروته مع �إعالن‬ ‫ج‬‫تركيا �إلغاء م�شاركة “�إ�رسائيل” يف مناورات ن�رس الأنا�ضول ‪Anatolian‬‬ ‫‪ Eagle exercise‬يف 8/01/900295.‬‫وربط �أحمد داود �أوغلو ‪ ،Ahmet Davutoglu‬وزير اخلارجية الرتكي،‬‫�إلغاء املناورات بالو�ضع يف غزة، حيث قال يف مقابلة خا�صة مع �شبكة‬‫�سي �أن �أن ‪ CNN‬الأمريكية، �إن بالده منعت م�شاركة “�إ�رسائيل” يف مناورات‬‫ع�سكرية حللف �شمال الأطل�سي ب�سبب العدوان الإ�رسائيلي على غزة‬‫(8002/9002)06. وقال رئي�س الوزراء الرتكي رجب طيب �أردوغان ‪Recep‬‬‫‪� ،Tayyip Erdogan‬إن تركيا منعت “�إ�رسائيل” من امل�شاركة يف املناورات‬‫الع�سكرية، ب�سبب قلق الر�أي العام الرتكي ب�ش�أن العدوان الإ�رسائيلي على‬ ‫قطاع غزة16.‬‫ويف ت�رشين الأول/ �أكتوبر 9002، عب قادة يف اجلي�ش الإ�رسائيلي عن‬ ‫ّ‬‫غ�ضبهم من قرار احلكومة الرتكية �إلغاء م�شاركتهم يف املناورات الع�سكرية‬‫املو�سمية مع قوات الناتو )‪،North Atlantic Treaty Organization (Nato‬‬‫وطالبوا حكومتهم باتخاذ �إجراءات �ضد تركيا. غري �أن احلكومة الإ�رسائيلية‬ ‫ّ‬‫مل تعمد �إىل ت�صعيد التوتر مع �أنقرة، واكتفت بالرد الأمريكي على القرار‬ ‫ّ‬‫الرتكي بوقف م�شاركة كامل قوات الناتو يف املناورات26. وحاول نائب وزير‬‫اخلارجية الإ�رسائيلي داين �أيالون ‪ Danny Ayalon‬التقليل من �أهمية القرار؛‬‫م�ؤكدا ً �أن “تركيا كانت و�ستبقى نقطة ارتكاز ا�سرتاتيجية مهمة جدا ً يف ال�رشق‬‫الأو�سط، وعالقاتها مع �إ�رسائيل تخدم م�صالح املنطقة برمتها”. وو�صف‬‫تركيا ب�أنها “دولة مت�ساحمة تنتمي �إىل العامل الغربي وتعد مثاالً يقتدى به على‬ ‫ّ‬ ‫عك�س النظام الإيراين”36.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫72‬
  • 27. ‫تقرير معلومات‬‫كذلك �أجرت “�إ�رسائيل” مناورات ع�سكرية مع �إيطاليا، ففي ت�رشين‬‫الثاين/ نوفمرب 9002، �شاركت مقاتالت �إ�رسائيلية يف مناورة كبرية مع �سالح‬‫اجلو الإيطايل فوق البحر الأبي�ض املتو�سط، انطالقا ً من قاعدة جوية �إيطالية‬‫يف جزيرة �رسدينيا ‪ .Sardinia‬وبح�سب �صحيفة معاريف، فقد �شاركت‬‫“�إ�رسائيل” يف املناورة بخم�س مقاتالت �أف-51، وخم�س مقاتالت �أف-61،‬ ‫املخ�ص�صة ملهمات الق�صف اال�سرتاتيجي البعيدة املدى46.‬‫وك�شفت �صحيفة جريوزاليم بو�ست ‪ The Jerusalem Post‬يف‬‫42/01/0102، �أن اجلي�شني الإ�رسائيلي والأمريكي �أنهيا تدريبا ً م�شرتكا ً حمل‬‫ا�سم جونيرب فالكون 11 �أو 11 ‪ Juniper Falcon‬يف 12/01/0102، يهدف �إىل‬‫تطوير التن�سيق والتعاون اجلوي والربي والبحري بني خمتلف القوات يف‬ ‫اجلي�شني56.‬‫وذكر تقرير �إ�رسائيلي يف 1/4/2102, �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي �شارك مع‬‫اجلي�شني الأمريكي واليوناين يف مناورة ع�سكرية وا�سعة يف اليونان حتاكي‬‫حماية حقول غاز بحرية. وقالت �صحيفة ه�آرت�س �إن مناورة نوبل دينا‬‫‪ Noble Dina‬ت�شارك فيها قوات من الأ�سطول ال�ساد�س الأمريكي، وحتاكي‬‫قتاالً �ضد غوا�صات ومعارك جوية وحماية حقول غاز يف البحر املتو�سط.‬‫ّ‬‫وقالت ال�صحيفة �إن اجلي�ش الإ�رسائيلي �أقر ب�إجراء مناورة نوبل دينا لكنه‬ ‫ّ‬‫رف�ض �إعطاء �أية تفا�صيل عنها، وبد�أت املناورة يف 62/3/2102 وانتهت يف‬ ‫5/4/210266.‬‫وكانت “�إ�رسائيل” والواليات املتحدة جتريان مثل هذه املناورات مع تركيا‬‫حتى �سنة 9002، ولكن عقب تدهور العالقات بني “�إ�رسائيل” وتركيا، توقفت‬‫هذه املناورات ال�سنوية و�أ�صبحت “�إ�رسائيل” جتريها يف اليونان. ومناورة‬ ‫نوبل دينا هي الأوىل من نوعها بني اجليو�ش الثالثة76.‬ ‫82‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 28. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ويف حزيران/ يونيو 2102، �أجرت “�إ�رسائيل” مناورات جوية م�شرتكة مع‬‫الواليات املتحدة فيها حماكاة للحرب، وذكرت �صحيفة جريوزاليم بو�ست �أن‬‫ع�رشات املقاتالت من نوع �أف-61 �شاركت يف املناورات اجلوية الإ�رسائيلية‬‫الأمريكية التي �أطلق عليها ا�سم فر�س �شجرة العرعر، والتي �أتت بينما كانت‬‫تركيا جتري مناورات جوية مع الواليات املتحدة مل ت�شارك فيها “�إ�رسائيل”.‬‫وقال من�سق التدريبات امل�شرتكة مع اجليو�ش الأجنبية يف “�إ�رسائيل”‬ ‫ُ‬‫واخلارج الذي يعرف با�سم كابنت �آر ‪� ،Captain R‬إن التدريبات تقوي التعاون‬‫بني �سالح اجلو الإ�رسائيلي ونظريه الأجنبي، “ونتعلم من بع�ضنا البع�ض‬ ‫ونح�سن قدراتنا امليدانية”86.‬ ‫ّ‬‫ويف 12/8/2102، �أنهى �ضباط من الواليات املتحدة و“�إ�رسائيل” مترينا ً‬ ‫ع�سكريا ً افرتا�ضيا ً ا�ستمر ملدة �أربعة �أيام، يف �إطار تعزيز التعاون الع�سكري بني‬‫اجلي�شني ح�سبما �أ�شار �إليه بيان ع�سكري �إ�رسائيلي. وذكر البيان �أن املحاكاة‬‫االفرتا�ضية التي نفذت، حملت ا�سم جونيرب فالكون؛ وهو اال�سم الرمزي‬‫للتمرينات التي يجريها اجلي�ش الأمريكي وجيو�ش حلفائه الأوروبيني،‬ ‫ا�ستنادا ً �إىل اتفاقات موقعة بهذا ال�ش�أن96.‬ ‫5. الت�سلح:‬‫تعد ال�صناعات احلربية الإ�رسائيلية �إحدى دعائم اجلي�ش الإ�رسائيلي‬ ‫ّ‬‫واالقت�صاد الإ�رسائيلي. ويرجع ذلك يف الأ�سا�س لالهتمام الذي �أولته‬‫اال�سرتاتيجية الإ�رسائيلية ال�شاملة يف بعديها الع�سكري واالقت�صادي‬ ‫ُ‬‫لل�صناعة احلربية الإ�رسائيلية؛ من حيث قدرتها على حتقيق االكتفاء الذاتي‬‫يف جمال �سد احتياجات القوات امل�سلحة الإ�رسائيلية من الأ�سلحة واملعدات‬ ‫ّ‬‫والذخائر ومركبات القتال وقطع الغيار، وتقليل االعتماد على امل�صادر‬ ‫اخلارجية يف احل�صول على هذه االحتياجات الأمنية املهمة07.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫92‬
  • 29. ‫تقرير معلومات‬ ‫�أ. �سالح الرب:‬‫تن�شط يف “�إ�رسائيل” عدة م�ؤ�س�سات لت�صنيع الأ�سلحة الربية الإ�رسائيلية.‬ ‫ّ‬‫وتعد م�ؤ�س�سة ال�صناعات الع�سكرية الإ�رسائيلية (‪ )IMI‬و�رشكة �سولتام‬ ‫ّ‬‫‪ Soltam‬من �أهم م�ؤ�س�سات الت�صنيع يف هذا املجال. ويتنوع �إنتاجها لي�شمل‬‫بجانب الأ�سلحة ال�صغرية، الأ�سلحة الثقيلة مثل الدبابة (مريكافا ‪،)Merkava‬‬‫واملدافع 501 ملم ب�أنواعها، والعربات املدرعة، والقذائف ال�صاروخية، واملدافع‬‫امل�ضادة للطائرات، ومعظم �أنواع الذخائر والألغام، والقنابل االرجتاجية،‬‫ومواد احلرب الكيماوية، واملواد املتفجرة ب�أنواعها وتنتج الهاونات ب�أنواعها‬ ‫17‬ ‫وذخريتها.‬‫ومما تنتجه ال�رشكتان على هذا ال�صعيد: البنادق الآلية جليل ‪،Galel‬‬‫والر�شا�شات اخلفيفة واملتو�سطة والثقيلة، وت�صنيع الدبابة (مريكافا 1، 2، 3، 4)،‬‫وت�صنيع العربات املدرعة، واملدافع 501 ملم، 551 ملم املجرورة وذاتية‬‫احلركة، و�أي�ضا ً 501 ملم، 021 ملم اخلا�صة بالدبابات، بالإ�ضافة للهاونات‬ ‫18 ملم، 021 ملم، 061 ملم (�سولتام) والأ�سلحة امل�ضادة للدبابات27.‬‫وهذه جداول ب�أهم �أ�سلحة اجلي�ش الإ�رسائيلي الربية امل�ستخدمة حتى‬ ‫8/5/2102:‬ ‫37‬ ‫جدول رقم (1): الدبابات‬ ‫امل�ستخدَم‬ ‫العدد‬ ‫النوع‬ ‫027,1‬ ‫027,1‬ ‫مريكافا (1-2-3-4)‬ ‫071,1‬ ‫006,1‬ ‫�أم-06 (06 ‪)M‬‬ ‫022‬ ‫053‬ ‫�سنتوريون ‪Centurion‬‬ ‫011,3‬ ‫076,3‬ ‫املجموع‬ ‫03‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 30. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫47‬ ‫جدول رقم (2): ناقالت اجلند‬ ‫امل�ستخدم‬ ‫العدد‬ ‫النوع‬ ‫512‬ ‫512‬ ‫�أ�زشريت ‪Achzarit‬‬ ‫005,5‬ ‫005,5‬ ‫�أم-311 (311‪)M‬‬ ‫07‬ ‫006‬ ‫نِ�صف منزرة �أم-2/�أم-3 (3‪)Halftrack M2/M‬‬ ‫ُ‬ ‫511,2‬ ‫061,2‬ ‫�أنواع �أخرى‬ ‫009,7‬ ‫574,8‬ ‫املجموع‬ ‫57‬ ‫جدول رقم (3): �سالح املدفعية‬ ‫امل�ستخدم‬ ‫العدد‬ ‫النوع‬ ‫63‬ ‫63‬ ‫مدفعية �أم-011 (011‪ 203 :)M‬ملم‬ ‫07‬ ‫041‬ ‫مدفعية �أم-701 (701‪ 175 :)M‬ملم‬ ‫006‬ ‫006‬ ‫مدفعية �أم-901 (901‪ 155 :)M‬ملم‬ ‫مدفعية �أم-05 (05-‪ 155 :)M‬ملم‬ ‫021‬ ‫021‬ ‫�أل-33 (33-‪ 155 :)L‬ملم‬ ‫628‬ ‫698‬ ‫املجموع‬ ‫67‬ ‫جدول رقم (4): الهاون‬ ‫امل�ستخدم‬ ‫العدد‬ ‫النوع‬ ‫000,5‬ ‫000,5‬ ‫الهاون عيار 06 ملم‬ ‫007‬ ‫007‬ ‫الهاون عيار 18 ملم‬ ‫005‬ ‫005‬ ‫الهاون عيار 021 ملم‬ ‫042‬ ‫042‬ ‫الهاون عيار 061 ملم‬ ‫044,6‬ ‫044,6‬ ‫املجموع‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫13‬
  • 31. ‫تقرير معلومات‬‫تطوير �صناعة الأ�سلحة يف “�إ�رسائيل”: عملت “�إ�رسائيل” على تطوير‬‫�أ�سلحتها كي تتمكن من مواجهة التحديات التي ت�شكل خطرا ً على بقائها،‬‫ونتحدث فيما يلي عن �أهم الأ�سلحة الربية التي طورتها “�إ�رسائيل” خالل‬ ‫الفرتة 5002-2102.‬‫ُ ّ‬‫�أعلن اجلي�ش الإ�رسائيلي يف 82/3/5002، عن تطوير قذيفة �صاروخية تعد‬‫فريدة من نوعها يف العامل ي�صل مداها �إىل 051 كم، و�أطلق عليها ا�سم �إك�سرتا‬ ‫‪.77Extended Range Artillery‬‬‫وك�شفت جريدة ه�آرت�س يف ت�رشين الأول/ �أكتوبر 5002، �أن اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي ي�ستخدم نوعا ً جديدا ً من الأعرية يطلق عليها �أعرية الفا�صوليا‬‫‪ ،Bean Bag Round‬و�أو�ضحت �أنها عبارة عن �أكيا�س كروية ال�شكل م�صنوعة‬ ‫من مادة البال�ستيك املقوى ويتم �إنتاجها يف الواليات املتحدة الأمريكية87.‬ ‫ّ‬‫وك�شفت م�صادر �إ�رسائيلية يف كانون الأول/ دي�سمرب 5002، �أن علماء‬‫�إ�رسائيليني متكنوا من تطوير �سيارة تقاد بالتحكم عن بعد ال�ستخدامهما يف‬‫العمليات الع�سكرية97. ويف 81/11/6002، بد�أت “�إ�رسائيل” بتطوير �أ�سلحة‬‫اغتيال �صغرية جدا ً ودقيقة للغاية با�ستخدام تقنية النانو. وحملت الأ�سلحة‬‫الإ�رسائيلية اجلديدة �أ�سماء خمتلفة ت�شري �إىل طبيعتها مثل دبور الذكاء وذراع‬‫�ستيف �أو�سنت ولآلئ احلكمة. و�سالح دبور الذكاء هو عبارة عن طائرة‬‫متناهية ال�صغر من دون طيار وبحجم ح�رشة الدبور، ومزودة ب�أجهزة‬‫ح�سا�سة لر�صد حتركات مقاتلي العدو، وتنقل �صورا ً مبا�رشة �إىل قاعدة‬‫مراقبة وتوجيه، كما �أن ب�إمكان هذا الدبور حمل قذائف متناهية ال�صغر لتنفيذ‬‫اغتياالت، �أما �سالح ذراع �ستيف �أو�سنت فهو قفاز �أو كم يرتديه اجلندي‬‫لتتعاظم قوة يده ب�شكل كبري للغاية ليتمكن، على �سبيل املثال، من اقتحام‬ ‫�أبواب ورفع �أج�سام ثقيلة08.‬ ‫23‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 32. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫و�أعلن اجلي�ش الإ�رسائيلي يف 02/9/0102، عن تطوير منظومة �سالح‬‫متقدمة لوحدات امل�شاة الع�سكرية بالتعاون مع ال�صناعات الع�سكرية،‬ ‫ّ‬‫منظومة الأ�سلحة رفائيم؛ �أي ال�شبح، و�صفت ب�أنها قادرة على �إ�صابة الأهداف‬ ‫ُ‬‫“بفعالية عالية جدا ً”، وهي عبارة عن قاذف قنابل يدوية “با�ستطاعته التعامل‬ ‫ّ‬‫مع �أهداف مك�شوفة �أو خفية بعيدة عن خط ر�ؤية املقاتل، واخرتاق هدف‬ ‫حم�صن ب�شكل خفيف واالنفجار داخل مبنى �أو �آلية”18.‬‫�سمحت احلكومة الإ�رسائيلية يف 62/1/1102، بالك�شف عن عملية تزويد‬‫قواتها على حدود قطاع غزة مبنظومة معطف الريح املخ�ص�صة العرتا�ض‬‫ال�صواريخ امل�ضادة للدروع التي يطلقها املقاومون الفل�سطينيون، كما زودت‬‫بقذائف مدفعية من طراز كالنيت؛ �أي �شقيقة النعمان من �إنتاج ال�صناعات‬‫الع�سكرية الإ�رسائيلية املعدة للإطالق من املدافع من عيار 021 ملم املركبة‬‫على دبابات املريكافا، وحتتوي كل قذيفة من هذا النوع على ح�شوات متفجرة‬‫على �شكل �أقرا�ص معدنية �صغرية تنفجر يف الهواء فوق الهدف وتتناثر‬ ‫�شظاياها يف م�سافة نحو 002م28.‬‫و�أعلنت احلكومة واجلي�ش الإ�رسائيليني يف �سنة 1102، عن مدفع جديد �أطلقت‬‫عليه ا�سم الفكاه، الذي �سمي تيمنا ً ب�أفعى كبرية “با�صقة”، حيث كان ت�شغيله‬ ‫ّ‬‫�سيتم ليلقي املياه العادمة (جماري) على الفل�سطينيني38. ويف 62/01/1102،‬ ‫ّ‬‫قــام اجلي�ش الإ�ســرائيلـي برت�س ـيــة �صـفـقــة بـقـيـمــة �أربـعـني مـلـيــون دوالر‬‫على �رشكة �إلبيت �سي�ستمز ‪ Elbit Systems‬لت�سليم وحدات امل�شاة لديه‬‫مزيدا ً من �أنظمة مدافع هاون بعيدة املدى �رسيعة االنت�شار ارتدادية م�ستقلة‬‫تعمل على جهاز الكمبيوتر من عيار 021 ملم املعروفة اخت�صارا ً بكاردوم‬ ‫‪.84Cardom‬‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫33‬
  • 33. ‫تقرير معلومات‬ ‫ب . �سالح اجلو:‬‫ي�شكل �سالح اجلو �أ�سوة بالقوات الأر�ضية والقوات اجلوية، وهو �أحد‬ ‫ّ‬ ‫ُ‬‫�أ�س�س اجلي�ش الإ�رسائيلي. وتن�شط يف “�إ�رسائيل” عدة م�ؤ�س�سات يف جمال‬ ‫ّ‬ ‫ُ ّ‬‫ال�صناعات اجلوية. وتعد م�ؤ�س�سة ال�صناعات اجلوية الإ�رسائيلية، و�رشكة‬‫تاديران ‪ ،Tadiran‬و�رشكة بيت �شيم�ش ‪ ،Bet-Shemsh‬من �أهم م�ؤ�س�سات‬‫الت�صنيع يف �سالح اجلو الإ�رسائيلي. ويتنوع �إنتاجها لي�شمل املقاتالت كفري‬‫‪ ،Kfir‬والقي ‪ ،lucky‬وفانتوم 0002 �أو 0002 ‪ ،Phantom‬والطائرات املروحية‬‫مثل و�ست وند ‪ ،Westwind Helicopters‬والطائرات بدون طيار، و�إنتاج‬‫املحركات النفاثة اخلا�صة بالطائرات نوحاماح�سرت، وكفري، وفانتوم 4،‬ ‫وحمرك املروحية �سوبر فريلون ‪.85Super Frelon‬‬‫ومما تنتجه ال�رشكات الإ�رسائيلية على هذا ال�صعيد، الطائرات، حيث‬‫ت�صنع “�إ�رسائيل” املقاتلة كفري نقالً عن تكنولوجيا مرياج ‪Mirage‬‬‫الفرن�سية، و�أجرت م�ؤ�س�سة ال�صناعات اجلوية حتديثا ً للمقاتلة الأمريكية‬‫�شماي هوك، واملقاتلة فانتوم، �إىل فانتوم 0002. كما �أدخلت تعديالت‬‫على املقاتلة �أف.�إي- 61 �أو 61-‪ ،FE‬بالإ�ضافة �إىل �إنتاج طائرات تدريب‬‫فوجاماج�سرت ‪ ،Fouga Magister‬و�سي �سكان ‪ ،Sea Scan‬وغامبيت‬‫‪ ،Gambit‬وطائرات بدون طيار من الطرازات ما�ستيف ‪،Mastiff‬‬‫و�سكاوت ‪ ،scout‬وبايونري ‪ ،Pioneer‬وكادرا؛ و�أخريا ً طائرة بدون طيار‬‫بي. بي. �أل. �أي. ‪ ،BBLA‬التي تقوم مبهام اعرتا�ض ال�صواريخ البال�ستية‬‫املعادية يف اجلو، وهرم�س 054 �أو 054 ‪ ،Hermes‬وهانرت ‪،Hunter‬‬ ‫وهاربي ‪ ،Harpy‬وفايربي ‪.86Firebee‬‬ ‫43‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 34. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫78‬ ‫جدول رقم (5): الطائرات‬ ‫امل�ستخدم‬ ‫العدد‬ ‫النوع‬ ‫001‬ ‫001‬ ‫�أف-61 �آي (�صوفا) )‪F-16 I (Soufa‬‬ ‫1‬ ‫1‬ ‫�أف-61 0202 �أو 0202 61-‪F‬‬ ‫531‬ ‫531‬ ‫�أف-61 �سي/ دي (باراك) )‪F-16 C/D (Barak‬‬ ‫701‬ ‫701‬ ‫�أف-61 �أي/ بي (نيتز) )‪F-16 A/B (Netz‬‬ ‫52‬ ‫52‬ ‫�أف-51 �آي (راعم) )‪F-15 I (Ra‘am‬‬ ‫01‬ ‫03‬ ‫�أف-51 �أي/ بي (باز) )‪F-15 A/B (Baz‬‬ ‫24‬ ‫24‬ ‫�أف-51 �سي/ دي (باز) )‪F-15 C/D (Baz‬‬ ‫05‬ ‫021‬ ‫�أف-4-0002 �أو 0002-4-‪F‬‬ ‫0‬ ‫041‬ ‫كفري‬ ‫02‬ ‫471‬ ‫�أي-4 �سكاي هوك ‪A-4 Skyhawk‬‬ ‫0‬ ‫02‬ ‫�أف-53 جي �أ�س �أف ‪F-35 JSF‬‬ ‫171‬ ‫132‬ ‫املروحيات‬ ‫75‬ ‫77‬ ‫طائرات النقل‬‫تطوير الأ�سلحة يف �سالح اجلو: �أفادت جريدة يديعوت �أحرونوت، يف‬‫13/3/5002، �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي ت�سلم الدفعة الأوىل من الطائرات بدون‬‫طيار من طراز �سكاي الرك ‪ Skylark‬التي �أنتجتها �رشكة �ألبيت معراخوت‬‫‪ Elbit Maarahot‬الإ�رسائيلية. و�ستتيح الطائرات بدون طيار، ال�شخ�صية‬‫و�صغرية احلجم، تنفيذ مهام ا�ستخبارية وراء التلة88. و�أعلن اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي يف 91/9/5002، عن ا�ستخدام طائرات من دون طيار من طراز‬‫ماحت�س القادرة على البقاء يف اجلو لأكرث من �أربعني �ساعة؛ وزودها بعيون‬ ‫ّ‬ ‫�إلكرتونية متطورة، ويقدر حجم ال�صفقة ب�أكرث من خم�سني مليون دوالر .‬ ‫98‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫53‬
  • 35. ‫تقرير معلومات‬‫ويف 71/9/0102، �صادقت جلنة وزارية �إ�رسائيلية خا�صة برئي�س‬‫احلكومة بنيامني نتنياهو ووزير الدفاع �إيهود باراك ‪ ،Ehud Barak‬على‬ ‫�صفقة ل�رشاء طائرة ال�شبح من طراز �أف-5309.‬‫ويف 32/21/0102، احتفل �سالح اجلو الإ�رسائيلي ر�سميا ً با�ستيعاب �أول‬‫�رسب من الطائرات احلديثة بدون طيار من طراز �إيتان ‪ ،91Eitan‬وقالت‬‫جملة �إ�رسائيل ديفين�س ‪ Israel Defense‬يف تقرير ن�رشته يف 12/9/1102،‬‫�إن “�رشكة �إ�رسائيل لل�صناعات الف�ضائية و�صناعة الطائرات”، تعكف على‬‫تطوير جيل جديد من الطائرات التي تعمل بدون طيار، ويطلق عليها ا�سم‬‫الطيور �أو احل�رشات ل�صغر حجمها، والذي قد ي�سمح بدخولها عرب النوافذ،‬‫لتنفذ مهماتها ب�صمت داخل املباين. �أما النموذج الآخر الذي ك�شفت عنه‬‫ال�رشكة فهو لطائرة دون طيار �صغرية احلجم ت�سمى ميني - بانرث ‪Mini‬‬ ‫ّ‬‫‪ ،Panther‬وهي تزن نحو 21 كغ، فيما ال يتجاوز وزن احلمولة فيها واحد كغ،‬ ‫كما ميكنها التحليق مدة ت�سعني دقيقة29.‬‫و�أفادت جريدة جريوزاليم بو�ست يف 31/6/2102، �أنّ اجلي�ش الإ�رسائيلي‬‫يوا�صل العمل على ت�شفري طائرات دون طيار، و�سط تخوف من �أن يح�صل‬ ‫�أعداء “�إ�رسائيل” على تقنية متكنهم من اعرتا�ض ما تر�صده39.‬ ‫ج . �سالح البحر:‬‫تن�شط يف “�إ�رسائيل” عدة م�ؤ�س�سات لت�صنيع �سالح البحر، ومن �أهمها‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫�رشكة �أحوا�ض ال�سفن الإ�رسائيلية .‪ ،Israel Shipyards Ltd‬وهي �رشكة‬‫حكومية مركزها مدينة حيفا، متار�س �أن�شطة ع�سكرية ومدنية يف جمال بناء‬‫ال�سفن ب�أنواعها، وقد قامت ب�إنتاج قوارب ومن�صات �إطالق ال�صواريخ،‬‫و�سفن �إنزال الدبابات، وزوارق الدورية ال�رسيعة، وال�صواريخ �سطح-‬‫�سطح جربائيل ‪.94Gabriel‬ومما تنتجه “�إ�رسائيل” على هذا ال�صعيد: قوارب‬ ‫63‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 36. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫حتمل من�صات �إطالق ال�صواريخ عاليا، و�ساعر ‪ ،Sa’ar‬و�إ�شيف، املزودة‬‫بال�صواريخ هاربون ‪ ،Harpoon‬وجزئيل، ومدافع 67 ملم، وزوارق الدورية‬‫ال�رسيعة دفورا ‪ ،Dvora‬و�سوبر دفورا ‪ ،Super Dvora‬ونا�شال، ودوتب‬ ‫كات، وكاترمان و�صواريخ �سطح-�سطح جربائي 1، و2، و359.‬ ‫69‬ ‫جدول رقم (6): ال�سفن والغوا�صات‬ ‫العدد‬ ‫�سالح البحرية‬ ‫5‬ ‫الغوا�صات (دولفني) ‪Dolphin‬‬ ‫75‬ ‫زوارق الدوريات‬ ‫51‬ ‫ال�سفن القتالية‬ ‫املوانئ البحرية:‬‫1. قاعدة حيفا: مقر �أ�سطول الغوا�صات وال�سفن القتالية و�رسية دوريات‬ ‫(الوحدة 419).‬‫2. قاعدة عتليت ‪ :Atlit‬مقر الوحدة اخلا�صة �شييطت 31 ‪Shayetet‬‬ ‫(مغاوير البحر).‬ ‫3. قاعدة �إيالت: مقر زوارق الدوريات (الوحدة 519).‬‫4. قاعدة �أ�سدود (�أ�شدود ‪ :)Ashdod‬مقر زوارق الدوريات (الوحدة‬ ‫619)79.‬‫تطوير �سالح البحر الإ�رسائيلي: ذكرت يديعوت �أحرونوت يف ت�رشين‬‫الأول/ �أكتوبر 5002، �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي طور زورقا ً حربيا ً �رسيعا ً من‬ ‫ّ‬‫دون طاقم يحمل ا�سم احلامي، وقام مركز الأبحاث الإ�رسائيلية رافائيل‬‫‪ Rafael‬بتطويره، و�أو�ضحت �أن الزورق يبلغ طوله ت�سعة �أمتار وي�ستطيع‬‫الإبحار ب�رسعة �سبعني كيلومرتا ً يف ال�ساعة، وجمهز برادار وكامريا ميكنها‬ ‫ّ‬‫البحث عن الهدف وحتديده، كما مت تزويده بر�شا�ش خفيف من عيار‬ ‫7.26 ملم وميكن جتهيزه م�ستقبالً ب�صواريخ89.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫73‬
  • 37. ‫تقرير معلومات‬‫وك�شفت القناة الثانية يف التلفزيون الإ�رسائيلي يف �آذار/ مار�س 8002‬‫النقاب عن �سالح جديد بد�أ �سالح البحرية الإ�رسائيلي با�ستخدامه على‬‫�شواطئ غزة يدعى بروتيكتور ‪( Protector‬املراقب الإلكرتوين). وهو عبارة‬ ‫ُ‬‫عن قارب غري م�أهول من �إنتاج ال�صناعات الع�سكرية الإ�رسائيلية رافائيل،‬‫يحمل بداخله لوحات مراقبة �إلكرتونية متطورة، وعلى �سطحه ر�شا�ش ثقيل،‬‫ويف مكان بارز منه كامريا م�ضادة للماء، ويتحرك ب�رسعة ومناورة كبرية،‬ ‫وي�صل ثمن الربوتيكتور �إىل 003 �ألف دوالر99.‬‫وافقت وزارة الدفاع الإ�رسائيلية يف 4/8/2102، على تخ�صي�ص مبلغ‬‫008 مليون دوالر ل�صالح �سالح البحرية الإ�رسائيلي للح�صول على �أربع‬‫�سفن حربية، وذكرت جملة جينز ديفن�س ‪IHS Jane’s Defence Weekly‬‬ ‫�أن ال�سفن �سوف ترتاوح �أوزانها بني 002,1 طن و003,1 طن001.‬ ‫د. ال�صواريخ:‬‫من �أهم م�ؤ�س�سات الت�صنيع يف �سالح ال�صواريخ م�ؤ�س�سة رافائيل،‬‫والتي تعرف ب�أنها هيئة تطوير الو�سائل احلربية، وتتبع وزارة الدفاع،‬‫وهدفها الرئي�سي البحث وتطوير و�سائل قتالية جديدة اعتمادا ً على‬‫التكنولوجيا املتقدمة، وو�ضع اخلطط والربامج املختلفة اخلا�صة‬‫بتطوير و�سائل وتقنيات تربز احلاجة �إليها، �إما بالت�صميم املحلي �أو‬‫احل�صول على رخ�صة بها من اخلارج. كما ت�صنع ما تقوم بت�صميمه‬‫وتطويره من �أ�سلحة ومعدات، و�أبرزها ال�صواريخ املوجهة، ومعدات‬‫التوجيه والت�صويب، واحلا�سبات الإلكرتونية، و�أجهزة قيا�س امل�سافات‬‫الإلكرتونية. وقد قامت بت�صنيع �صواريخ �أر�ض-�أر�ض، �أر�ض-جو مثل‬ ‫ُ ُ‬ ‫ُ ُ‬‫�شافيت 2 �أو 2-‪ ،Shavit‬ونظم توجيه، ونظم حرب �إلكرتونية، وو�سائل‬ ‫حرب �إلكرتونية م�ضادة، وقنابل ذكية 101.‬ ‫83‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 38. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ومن �أهم منتجاتها: ال�صواريخ البال�ستية الفرن�سية ‪French‬‬‫)066 ‪ ،Ballistic Missile (MD 620-MD‬و�أنتجت منها طراز �أريحا‬‫‪ 1( Jericho‬و2، و3)، والتي و�صل مدى الأخرية منها �إىل 007,2 كم. كما‬‫عربت “�إ�رسائيل” حاجز ال�صواريخ عابرة القارات و�أنتجت ال�صاروخ‬‫�شافيت 005,4 كم، وال�صواريخ اجلوالة هاربون كروز ‪Harpoon‬‬‫‪ ،Cruise‬الذي ت�سلح به غوا�صاتها الأملانية من طراز دولفني واملدافع‬‫والر�شا�شات امل�ضادة للطائرات وال�صاروخ �أر�ض-جو ق�صري املدى باراك‬‫‪ .Barak‬كما �أدخلت حت�سينات على ال�صواريخ �أر�ض-جو هوك ‪Hawk‬‬‫‪ ،missile‬و�شابرال ‪ ،Shapral‬وطورت “�إ�رسائيل” و�سائل متعددة ملواجهة‬‫ال�صواريخ البال�ستية العربية؛ وذلك يف �إطار اخلطة حوما، التي �شملت‬ ‫ال�صواريخ حيت�س بالتعاون مع الواليات املتحدة201.‬ ‫�أهم �أنظمة الدفاع امل�ضادة لل�صواريخ يف اجلي�ش الإ�رسائيلي:‬‫1. القبة احلديدية: هو نظام مت ت�صميمه ردا ً على �صواريخ وقذائف‬ ‫ّ‬‫هاون تطلق من قطاع غزة، ويتمكن من حتديد �أماكن ال�صواريخ‬‫الواردة؛ ويت�ألف من ثالثة عنا�رص رئي�سية هي: رادارات التتبع،‬‫ومقعد امل�شغل، ووحدة �إطالق ال�صواريخ، وقد اتخذ قرار بناء القبة‬‫احلديدية �سنة 7002301. وترتاوح تكلفة ال�صاروخ االعرتا�ضي املوجه‬‫بالليزر وامل�سمى تامري، والذي ت�ستخدمه القبة احلديدية، ترتاوح بني‬ ‫03 و05 �ألف دوالر401.‬‫2. باتريوت: هي �صواريخ �أر�ض-جو �أمريكية، م�صممة العرتا�ض‬ ‫ّ‬‫الطائرات وال�صواريخ متو�سطة وبعيدة املدى. ومت ت�صميم نظام‬‫باتريوت �سنة 0691، وي�شمل: قاذفة ثابتة حتتوي على �أربع قواعد‬ ‫ّ‬‫اعرتا�ض، رادار امل�سح ال�ضوئي، وحمطة التحكم التي ت�شكل ع�صب‬ ‫النظام501.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫93‬
  • 39. ‫تقرير معلومات‬ ‫ّ‬‫3. حيت�س: هو نظام الدفاع امل�ضاد لل�صواريخ البالي�ستية، مت تطويره‬‫بالتعاون مع الواليات املتحدة ويعمل منذ �سنة 0002، وهو نظام‬‫الدفاع ال�صاروخي طويل املدى �أر�ض-جو. يكن ل�صاروخ حيت�س‬ ‫ُ‬‫حتى اعرتا�ض ال�صواريخ خارج الغالف اجلوي، وبالتايل منع الأ�رضار‬‫اجلانبية الناجتة عن االعرتا�ض. وي�ستخدم النظام تكنولوجيا متقدمة‬‫لتحديد واعرتا�ض ال�صواريخ بطريقة دقيقة؛ ولكنها غري قادرة على‬‫ك�شف ال�صواريخ على مدى �أطول بدقة �أكرب. و�سالح اجلو الإ�رسائيلي‬‫لديه وحدة خا�صة م�س�ؤولة عن نظام �صواريخ حيت�س601. وميكن‬‫تفعيل �أداء �صواريخ حيت�س 2 لتكون �أ�رسع يف الر�صد بوا�سطة طائرات‬‫من دون طيار، حيث حتتوي على جم�سات فائقة الدقة تعمل بالتكامل‬‫مع الرادار الأمريكي العمالق �أك�س باند ‪ ،X-Band‬كما ميكن دجمها‬ ‫بنظام ال�صواريخ االعرتا�ضية باتريوت701.‬‫4. الطبقات العليا: منظومة دفاعية ت�ضم �صواريخ حيت�س 3، مهمتها‬‫اعرتا�ض ال�صواريخ البالي�ستية على ارتفاع مئة كم؛ �أي قبل دخولها‬ ‫الغالف اجلوي، تعمل بالتناغم مع الرادار العمالق �أك�س باند801.‬‫5. ثاد ‪ :Anti-Ballistic Missile System-Thaad‬نظام �صاروخي‬‫�أمريكي، فائق ال�رسعة وقادر على املناورة وتفجري ال�صواريخ‬‫البالي�ستية خارج الغالف اجلوي وداخله، �إ�ضافة العرتا�ضه �أي �سالح‬‫للدمار ال�شامل يدخل يف م�ساره. ويتم �إطالقه من البحر واجلو، وميكن‬ ‫ّ‬ ‫دجمه بنظام باتريوت901.‬‫6. الـعـ�صــا ال�ســحـريــة ‪ :Magic Wand system‬نظــام د فــا عــي‬‫�أمريكي - �إ�رسائيلي م�شرتك، يعمل بالليزر، وهو م�ضاد لل�صواريخ‬ ‫ّ‬ ‫البالي�ستية الق�صرية املدى وال�صواريخ التقليدية بعيدة املدى011.‬‫7. مقالع داود ‪ :David’s Sling‬نظام دفاعي �أمريكي - �إ�رسائيلي‬ ‫خم�ص�ص العرتا�ض ال�صواريخ املتو�سطة والق�صرية املدى111.‬ ‫04‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 40. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫8. نظام فاالنك�س ‪ :Phalanx CIWS‬هو عبارة عن دفاعات جوية‬‫ر�شا�شة �أمريكية ال�صنع ت�سعى “�إ�رسائيل” ل�رشائه؛ ومل حت�صل عليه‬‫�إىل وقت كتابة التقرير، وفاالنك�س �أو �سانتوريون هي مدافع م�صممة‬ ‫ُ‬‫�ضد ال�صواريخ ق�صرية املدى، تطلق �أربعة �آالف طلقة ذات اخرتاق‬ ‫ّ‬‫وتفجري عالٍ ، حيث تفتت ال�صاروخ املهاجم ومتنع �سقوط ال�شظايا‬‫ال�ضخمة منه فوق املناطق الآهلة، يطلق عادة من البوارج احلربية، وهو‬ ‫قيد التطوير لي�ستخدم من الرب يف حماية املن�ش�آت احل�سا�سة211.‬‫9. حرا�س ال�سماء ‪ :Sky guard‬هو جهاز يطلق �إ�شعاعات ليزر عالية‬‫نحو الأهداف الطائرة ك�صواريخ كاتيو�شا ‪ Katyusha‬والقذائف‬‫املدفعية. وقد �أعاد اجلي�ش الإ�رسائيلي تفعيله بعد العدوان على لبنان‬ ‫�سنة 6002311.‬ ‫هـ. ال�سالح الإلكرتوين (الإنرتنت):‬‫يف 32/6/0102، ذكرت يديعوت �أحرونوت، �أن رئي�س جهاز اال�ستخبارات‬‫الع�سكرية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي عامو�س يدلني ‪ Amos Yedlin‬قام بت�شكيل‬‫وحدة جديدة من اجلي�ش الإ�رسائيلي �أطلق عليها 002,8، وذلك ملواجهة‬‫�أخطار الإنرتنت و�إمكانية اخرتاق الهاكرز للمواقع الإ�رسائيلية، لتكون‬‫حتت م�س�ؤولية جهاز اال�ستخبارات، و�أ�سند م�س�ؤوليتها مل�س�ؤول الوحدة‬ ‫التكنولوجية يف جهاز اال�ستخبارات411.‬‫ويف 01/2/1102، �أعلنت �إذاعة اجلي�ش الإ�رسائيلي، �أن قيادة اجلي�ش �شكلت‬‫وحدة قتالية جديدة متخ�ص�صة بالتعامل مع الر�أي العام املحلي والعاملي، عرب‬‫�شبكات الفي�سبوك ‪ facebook‬وتويرت ‪ twitter‬وموقع اليوتيوب ‪،115youtube‬‬‫وقالت �صحيفة جريوزاليم بو�ست، �إن اجلي�ش الإ�رسائيلي جند ما يقارب 003‬ ‫من خرباء احلوا�سيب (قرا�صنة) ملواجهة حرب �إلكرتونية حمتملة611.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫14‬
  • 41. ‫تقرير معلومات‬‫وك�شفت الرقابة الع�سكرية الإ�رسائيلية، يف 2/5/2102، عن نظام‬‫تكنولوجي جديد ملراقبة املعلومات املرئية والن�صية يف ال�شبكات االجتماعية‬‫مثل في�سبوك وتويرت ومدونات711. ويف 11/5/2102، قام اجلي�ش الإ�رسائيلي‬‫با�ستكمال �أول حلقة درا�سية لتخريج “متدربني على حروب الإنرتنت”،‬‫واملتخرجون، البالغ عددهم ثالثون �شخ�صاً، �سيتمركزون يف خمتلف فروع‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي املختلفة، للإ�رشاف على �شبكة احلا�سوب، وملنع الهجمات‬ ‫على الإنرتنت.‬‫وجتدر الإ�شارة هنا �إىل �أن ق�سم الإنرتنت يف اجلي�ش الإ�رسائيلي يتبع الق�سم‬‫�سي 14 �أو 14 ‪ C‬امل�س�ؤول عن ر�صد ومنع اخرتاق ال�شبكات الع�سكرية811.‬ ‫6. امليزانية الع�سكرية الإ�رسائيلية:‬‫يف �سنة 4002 بلغت املوازنة الع�سكرية التي �أقرتها احلكومة‬ ‫ّ‬‫والكني�ست 8.64 مليار �شيكل (نحو 88.01 مليارات دوالر). ويف �أواخر �آب/‬‫�أغ�سط�س 5002، ك�شف مراقب الدولة يف “�إ�رسائيل” �أن �أريل �شارون‬‫‪ Ariel Sharon‬ووزير دفاعه موفاز قاما ب�إخفاء مداخيل �ضخمة ملبيعات‬‫الأ�سلحة وغريها، وحتويلها �إىل امليزانية الع�سكرية دون علم احلكومة �أو‬‫وزارة املالية وهي مبالغ و�صلت �إىل 7.11 مليارا ً (نحو 6.2 مليار دوالر) مما‬‫رفع امليزانية �إىل 5.85 مليار �شيكل (نحو 31 مليار دوالر)911. ويف �سنة 5002‬‫بلغت املوازنة الع�سكرية الر�سمية نحو 81% من امليزانية الإ�رسائيلية، �أي‬ ‫نحو 54.01 مليار دوالر021.‬‫وح�سب دائرة الإح�صاء املركزية الإ�رسائيلية فقد بلغت امليزانية‬‫الع�سكرية الإ�رسائيلية ل�سنة 6002 ما جمموعه 6.05 مليار �شيكل (نحو‬‫53.11 مليار دوالر)121، وقد تناقلت الأخبار �أن امليزانية الع�سكرية‬‫الإ�رسائيلية ل�سنة 7002 كانت الأكرب يف التاريخ الإ�رسائيلي، كما حتدثت‬ ‫24‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 42. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ّ‬‫عن �إ�شارات عن �أن احلكومة قامت بزيادة امليزانية الع�سكرية، بعد �أن مت‬ ‫�إقرارها ر�سميا ً من الكني�ست ‪.122Knesset‬‬‫وقد ك�شفت �صحيفة ذي ماركر ‪ The Marker‬االقت�صادية التابعة‬‫ل�صحيفة ه�آرت�س الإ�رسائيلية يف 81/4/0102، �أن وزير املالية يوفال‬‫�شتاينت�س ‪� Yuval Steinit‬أبرم اتفاقا ً �رسيا ً مع وزير الدفاع �إيهود باراك،‬‫لزيادة ميزانية وزارته تراكميا ً بنحو 881 مليون دوالر يف العامني املقبلني،‬‫وقالت �إن ميزانية احلرب املبا�رشة �ستبلغ 71 مليار دوالر �سنوياً، من بينها‬‫ثالثة مليارات دوالر قيمة الدعم الأمريكي ال�سنوي املبا�رش، وح�سب ما ن�رش،‬‫ف�إن االتفاق ال�رسي يق�ضي بزيادة ميزانية وزارة الدفاع ا لإ�رسائيلي‬‫بـ 881 مليون دوالر يف ميزانية �سنة 1102، ولتبقى كما هي �سنة 2102 لتزيد‬‫مببلغ مطابق �آخر، وبذلك ترتفع امليزانية من 6.31 مليار دوالر �سنة 0102‬ ‫�إىل نحو 41 مليار دوالر �سنة 2102321.‬‫كان القلق واالرتباك وا�ضحا ً على ال�سلوك الإ�رسائيلي عندما بد�أت الثورات‬‫يف بع�ض الدول العربية، وو�صف قادة �إ�رسائيليون ما حدث ب�أنه ت�سونامي‬‫�سيا�سي ح�سب ما ذكر وزير الدفاع �إيهود باراك يف 8/3/1102421، وقد دفع‬‫ذلك باراك للقول �إن “�إ�رسائيل” قد تطلب زيادة يف امل�ساعدات الع�سكرية‬‫والأمنية من الواليات املتحدة بع�رشين مليار دوالر خالل ال�سنوات املقبلة‬‫للتعامل مع الأحداث املتالحقة يف العامل العربي521. كما طلبت وزارة الدفاع‬‫زيادة يف ميزانيتها املعتمدة ل�سنة 1102 بنحو خم�سة مليارات �شيكل (نحو‬ ‫4.1 مليار دوالر)621.‬‫وجتدر املالحظة �إىل �أن امليزانية الع�سكرية الإ�رسائيلية املقرة �أ�صالً‬ ‫َّ‬ ‫ل�سنة 1102 كانت 5.35 مليار �شيكل (نحو 59.41 مليار دوالر) ، بينما‬ ‫721‬ ‫بلغت امليزانية الع�سكرية املقرة �أ�صالً ل�سنة 2102 نحو �ستني مليار �شيكل‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫34‬
  • 43. ‫تقرير معلومات‬‫(نحو 9.51 مليار دوالر) 821. ويف 12/21/1102 قررت جلنة املال يف‬‫الكني�ست زيادة موازنة اجلي�ش، مببلغ قدره 087 مليون �شيكل (حوايل‬‫712 مليون دوالر)، لت�صل خالل �سنة 2102 �إىل 7.06 مليار �شيكل (حوايل‬‫69.61 مليار دوالر)، بعدما كان من املقرر �أن تبلغ 39.95 مليار �شيكل‬ ‫ّ‬‫(حوايل 47.61 مليار دوالر) 921. ويف 82/21/1102، مت زيادة ميزانية‬‫وزارة الدفاع بـ 76.1 مليار �شيكل (حوايل 664 مليون دوالر)، يف ثاين‬ ‫زيادة خالل �أ�سبوع 031.‬‫ويف 8/1/2102، �أعلن رئي�س الوزراء الإ�رسائيلي بنيامني نتنياهو �أن‬‫“�إ�رسائيل” �ستعزز الإنفاق الدفاعي بنحو 6% يف �سنة 2102 ملواجهة زيادة‬‫حالة عدم اال�ستقرار باملنطقة؛ لأنه يرى �أنه من اخلط�أ، “بل وخط�أ كبري”، �أن‬‫يتم تقلي�ص ميزانية الدفاع. وبذلك ف�إن “�إ�رسائيل” �أنفقت ثالثة مليارات �شيكل‬ ‫ّ‬ ‫�إ�ضافية (حوايل 797 مليون دوالر) على الدفاع يف �سنة 2102.‬‫ويف حزيران/ يونيو 2102، تقدمت قيادة اجلي�ش الإ�رسائيلي ووزارة‬‫الدفاع بطلب �إىل رئي�س الوزراء، بنيامني نتنياهو، لزيادة امليزانية الع�سكرية‬‫مببلغ 51 مليار �شيكل (نحو �أربعة مليارات دوالر �أمريكي)، �أي ما يعادل 52%‬‫من امليزانية الع�سكرية؛ وذلك بدعوى “�سد االحتياجات الطارئة الناجمة عن‬ ‫ّ‬‫فوز ممثل الإخوان امل�سلمني حممد مر�سي بالرئا�سة امل�رصية، وت�رصيحاته‬ ‫حول �إعادة النظر يف اتفاقيات كامب ديفيد131“ ‪.Camp David‬‬‫وذكر تقرير لدائرة الإح�صاء املركزية الإ�رسائيلية يف 41/2/3102، �أن ما‬‫ت�رصفه “�إ�رسائيل” على جي�شها، ن�سبة للناجت املحلي الإجمايل لديها، ي�صل �إىل‬‫�ستة �أ�ضعاف ما ت�رصفه دول �صناعية، وقالت الدائرة �إن ح�صة “الأمن” من‬‫املوازنة العامة بلغت يف ال�سنوات الأخرية نحو 5.61% من امليزانية ال�سنوية،‬‫ما يعني قرابة 5.71 مليار دوالر، وهو ما ي�شكل 7.6% من الناجت املحلي‬ ‫44‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 44. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫الإجمايل يف “�إ�رسائيل”. وال ي�شمل التقرير ميزانيات ال�رصف على اجلي�ش‬‫يف املناطق الفل�سطينية واال�ستيطان والأمن الذي ي�صل �إىل 03% من امليزانية‬ ‫العامة231.‬ ‫331‬ ‫جدول رقم (7): املوازنة الع�سكرية الإ�رسائيلية 0002-2102‬ ‫املوازنة (باملليون دوالر)‬ ‫املوازنة (باملليون �شيكل)‬ ‫ال�سنة‬ ‫907,9‬ ‫785,93‬ ‫0002‬ ‫639,9‬ ‫887,14‬ ‫1002‬ ‫333,01‬ ‫759,84‬ ‫2002‬ ‫191,01‬ ‫053,64‬ ‫3002‬ ‫418,9‬ ‫889,34‬ ‫4002‬ ‫291,01‬ ‫937,54‬ ‫5002‬ ‫811,11‬ ‫645,94‬ ‫6002‬ ‫779,11‬ ‫202,94‬ ‫7002‬ ‫603,41‬ ‫823,15‬ ‫8002‬ ‫044,21‬ ‫129,84‬ ‫9002‬ ‫146,31‬ ‫129,05‬ ‫0102‬ ‫359,41‬ ‫205,35‬ ‫1102‬ ‫449,51‬ ‫000,06‬ ‫2102‬‫وك�شفت رئا�سة �أركان اجلي�ش الإ�رسائيلي عن تكلفة حتريك كل نوع من‬‫الأ�سلحة، ون�رش املرا�سل الع�سكري ليديعوت �أحرونوت، يو�سي يهو�شع‬‫‪ Yossi Yehoshua‬تقريرا ً عن الت�سعرية حتت عنوان “جي�ش حمدود‬ ‫ال�ضمان”. يو�ضح اجلدول التايل هذه التكلفة431:‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫54‬
  • 45. ‫تقرير معلومات‬ ‫جدول رقم (8): تكلفة حتريك الأ�سلحة ح�سب النوع‬‫بالدوالر الأمريكي‬ ‫بال�شيكل‬ ‫تكلفة حتريك ال�سالح‬ ‫53 �ألف‬ ‫031 �ألف‬ ‫�ساعة حتليق لطائرة �أف-51‬ ‫63 �ألف‬ ‫008,431‬ ‫�ساعة حتليق طائرة �أف-61‬ ‫26 �ألف‬ ‫032 �ألف‬ ‫�إطالق �صاروخ تامري ‪Tamir‬‬ ‫306‬ ‫032,2‬ ‫�ساعة حتريك دبابة مريكافا 1‬ ‫989‬ ‫066,3‬ ‫�ساعة حتريك دبابة مريكافا 3‬ ‫261,1‬ ‫003,4‬ ‫�ساعة حتريك دبابة مريكافا 4‬ ‫2.3 مليون‬ ‫21 مليون‬ ‫مناورة ت�ستمر �أربعة �أيام للواء دبابات مريكافا‬ ‫42 �ألف‬ ‫09 �ألف‬ ‫�إعداد جندي املدرعات‬ ‫2 مليون‬ ‫3.7 مليون‬ ‫مناورة لواء م�شاة‬ ‫4.0‬ ‫83.1‬ ‫طلقة من عيار 65.5‬ ‫دوالر‬ ‫37.3‬ ‫طلقة القنا�ص‬ ‫91‬ ‫07‬ ‫قنبلة دخانية ملونة‬ ‫4.82‬ ‫501‬ ‫�ساعة حتريك ناقلة جند مدرعة‬ ‫ّ‬ ‫5.952‬ ‫069‬ ‫ناقلة مدرعة من طراز �أخزريت‬ ‫ّ‬ ‫7.975‬ ‫541,2‬ ‫�إطالق قذيفة من مدفعية ملكة املعركة‬ ‫946,1‬ ‫001,6‬ ‫�إطالق قذيفة من مدفع منت�س‬ ‫030,2‬ ‫115,7‬ ‫قذيفة الإنارة‬ ‫2.1 مليون‬ ‫6.4 مليون‬ ‫مناورة قوة مدفعية‬ ‫9.5 مليون‬ ‫22 مليون‬ ‫مناورة فرقة يف ال�شمال‬ ‫321 �ألف‬ ‫7.244 �آالف‬ ‫تكلفة اجلندي النظامي خالل �سنة‬ ‫6 �آالف‬ ‫588,12 �ألف‬ ‫تكلفة جندي اخلدمة الإلزامية خالل �سنة‬ ‫64‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 46. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ثالث ًا: العالقات الإ�سرائيلية الع�سكرية اخلارجية‬‫يتمتع قطاع ال�صناعات الع�سكرية يف “�إ�رسائيل” بخربات متقدمة مرتاكمة،‬‫جعلت منه واحدا ً من �أهم القطاعات ال�صناعية يف “�إ�رسائيل”. فبالإ�ضافة �إىل‬‫تزويد قطاعات اجلي�ش الإ�رسائيلي بالعديد من الأ�سلحة املتطورة، ت�شكل‬‫�صادراته �إحدى ركائز العالقات الع�سكرية اخلارجية، وتدر على “�إ�رسائيل”‬ ‫ّ‬‫مليارات الدوالرات، حيث تعادل �صادرات هذه ال�صناعات نحو 41 مليار‬‫دوالر �سنويا ً531. واحتلت “�إ�رسائيل” املركز الرابع يف قائمة الدول امل�صدرة‬ ‫للأ�سلحة يف العامل يف �سنة 0102.‬‫وجتدر الإ�شارة �إىل �أن وزارة الدفاع الإ�رسائيلية قامت منذ عدة �سنوات‬‫بت�أ�سي�س �شبكة لت�سويق ال�سالح على م�ستوى العامل، ت�ضم جرناالت يف‬‫اجلي�ش و�سما�رسة ومقاولني، و�أطلقت عليها ا�سم حود حهنيت، وتعني‬ ‫بالعربية ر�أ�س الرمح631.‬‫وقال تقرير �صادر عن جممع ال�صناعات الع�سكرية احلربية الإ�رسائيلية‬‫يف 61/6/1102، �إن ال�صادرات الع�سكرية الإ�رسائيلية ارتفعت خالل خم�س‬‫�سنوات بن�سبة 501%، لت�صل يف �سنة 0102 �إىل 2.7 مليار دوالر، يف حني �أن‬‫جممل املبيعات الع�سكرية، مبا فيها جلي�ش االحتالل ارتفعت خالل خم�س‬‫�سنوات بن�سبة 88%. وقال التقرير، �إن جممل مبيعات ال�صناعات الع�سكرية‬‫الإ�رسائيلية ارتفعت يف �سنة 0102 بن�سبة 3% مقارنة ب�سنة 9002، لت�صل �إىل‬‫م�ستوى 6.9 مليار دوالر، بعد �أن كانت يف �سنة 5002 حوايل خم�سة مليارات‬‫دوالر، �أي زيادة بن�سبة 88%، وهي مبيعات ت�شمل ما يباع جلي�ش االحتالل‬ ‫الإ�رسائيلي731.‬‫�أما ال�صادرات الع�سكرية ا لإ�رسائيلية �إىل اخلارج، فقد �سجلت يف‬‫�سنة 0102 زيادة بن�سبة 4.3% مقارنة مع �سنة 9002، لت�صل �إىل م�ستوى‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫74‬
  • 47. ‫تقرير معلومات‬‫2.7 مليار دوالر، وهذا بعد �أن كان حجم ال�صادرات يف �سنة 5002 حوايل‬‫5.3 مليارات دوالر. و�أعلنت ال�رشكات الأربع الكربى لل�صناعات الع�سكرية،‬‫�أنها �أبرمت يف �سنة 0102 �صفقات بقيمة حوايل 91 مليار دوالر تنفذ على‬‫مدى ال�سنوات املقبلة، وهذا مقابل �صفقات بحجم 3.71 مليار دوالر‬ ‫يف �سنة 9002831.‬‫وجتدر الإ�شارة �إىل �أن عالقة “�إ�رسائيل” الع�سكرية اخلارجية ال تقوم على‬‫التماثل بني الدول التي تتعاون معها، �إال �أنها حتقق الفائدة للطرفني؛ حيث‬ ‫تنوعت هذه العالقة ما بني الداعم، التن�سيق، والتجارة... .‬‫منذ الإعالن عن قيام دولة “�إ�رسائيل” وت�أ�سي�س جي�شها، حاولت الدولة‬‫العربية �إقامت عالقات ع�سكرية مع العديد من الدول املتقدمة، بهدف احلفاظ‬‫على التفوق الع�سكري الإ�رسائيلي يف املنطقة العربية، وعلى ر�أ�س هذه الدول‬ ‫الواليات املتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرن�سا.‬‫وت�ستفيد “�إ�رسائيل” من العالقات الع�سكرية والتحالف اال�سرتاتيجي‬‫مع الواليات املتحدة، من خالل امل�ساعدات الع�سكرية املبا�رشة، عرب تزويد‬‫“�إ�رسائيل” بالعتاد الع�سكري املتقدم بدون مقابل، �أو من خالل التعاون‬‫الثنائي يف جمال التكنولوجيا الع�سكرية، �أو من خالل بيع “�إ�رسائيل” لأحدث‬‫الأ�سلحة، والتي ال ي�سمح ببيعها غالبا ً لدول املنطقة. يف �إطار اتفاق �ضمني‬‫ودائم يدفع الواليات املتحدة ل�ضمان الأمن القومي لـ“�إ�رسائيل” واحلفاظ‬ ‫على تفوقها الع�سكري يف املنطقة.‬‫وقد ا�ستفادت “�إ�رسائيل” من امل�ساعدات الأمريكية عرب ثالث �صيغ‬‫لنقل الأ�سلحة: �أولها برنامج املبيعات الع�سكرية اخلارجية، والثانية تتعلق‬‫بربنامج املبيعات التجارية املبا�رشة، �أما ال�صيغة الثالثة فمخ�ص�صة للقطع‬ ‫الدفاعية الزائدة931.‬ ‫84‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 48. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫�إن كرثة هذه االتفاقات جعلت من “�إ�رسائيل” �أكرب متلق تراكمي للم�ساعدات‬ ‫ٍ‬‫اخلارجية الأمريكية منذ احلرب العاملية الثانية، وكانت بني �سنتي 6791‬‫و4002 �أكرب متلق �سنوي لهذه امل�ساعدات041، وت�شري �إح�صائية ن�رشتها‬‫جريدة كري�ستيان �ساين�س مونيتور ‪The Christian Science Monitor‬‬‫الأمريكية �إىل �أن “�إ�رسائيل” كلفت الواليات املتحدة خالل الفرتة 3791-2002‬ ‫ُ‬‫ما قيمته 6.1 تريليون دوالر141. وقدر الدعم الأمريكي الع�سكري لـ“�إ�رسائيل”‬‫بـ 5.1% من الناجت املحلي الإجمايل الإ�رسائيلي، و4% من ميزانية احلكومة‬ ‫الإ�رسائيلية، و42% من النفقات الأمنية241.‬‫وتو�صلت �إدارة الرئي�س الأمريكي الأ�سبق جورج بو�ش االبن‬‫‪ George W. Bush‬واحلكومة الإ�رسائيلية �إىل اتفاق على برنامج م�ساعدات‬‫�أمريكية لـ“�إ�رسائيل” مدته ع�رش �سنوات بقيمة ثالثني مليار دوالر، ين�ص على‬ ‫ّ‬‫رفع املخ�ص�صات �سنوياً، ووفقا ً لذلك ترتفع منحة التمويل الع�سكري ب�شكل‬‫تدريجي لتنتقل من 55.2 مليار دوالر �سنة 9002 �إىل نحو 1.3 مليارات من‬ ‫�سنة 3102 حتى �سنة 8102341.‬ ‫جدول رقم (9): الدعم الع�سكري املعتمد يف امليزانية الأمريكية‬ ‫441‬ ‫لـ“�إ�رسائيل” خالل 9491-2102 باملليون دوالر‬ ‫ال�سنة الدعم الع�سكري‬ ‫الدعم الع�سكري‬ ‫الدعم الع�سكري ال�سنة‬ ‫ال�سنة‬ ‫083,2‬ ‫8002‬ ‫040,2‬ ‫2002‬ ‫9.410,92‬ ‫9491-6991‬ ‫055,2‬ ‫9002‬ ‫4.680,3‬ ‫3002‬ ‫008,1‬ ‫7991‬ ‫577,2‬ ‫0102‬ ‫3.741,2‬ ‫4002‬ ‫008,1‬ ‫8991‬ ‫000,3‬ ‫1102‬ ‫2.202,2‬ ‫5002‬ ‫068,1‬ ‫9991‬ ‫570,3‬ ‫2102‬ ‫752,2‬ ‫6002‬ ‫021,3‬ ‫0002‬ ‫001,3‬ ‫3102‬ ‫043,2‬ ‫7002‬ ‫6.579,1‬ ‫1002‬ ‫4.324,76‬ ‫املجموع‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫94‬
  • 49. ‫تقرير معلومات‬‫ويف الفرتة 0002-9002 خ�ص�صت الواليات املتحدة �أكرث من 42 مليار‬‫دوالر لدعم الت�سلّح الإ�رسائيلي، منها حوايل 52.5 مليار �أنفقتها “�إ�رسائيل”‬ ‫ّ‬‫على �صناعة �أ�سلحتها املحلية541. ووقعت “�إ�رسائيل” اتفاقيات نقل الأ�سلحة‬‫بينها وبني الواليات املتحدة الأمريكية يف 4002-1102 بقيمة 7.7 مليار دوالر.‬‫وكانت الأ�سلحة التي ا�ستلمتها “�إ�رسائيل” من الواليات املتحدة يف‬ ‫4002-1102 بقيمة 5.9 مليار دوالر641.‬‫و�أقرت الواليات املتحدة يف �سنة 1102، دعما ً �إ�ضافيا ً رفع جمموع‬‫م�ساعداتها الع�سكرية لـ“�إ�رسائيل” 444.3 مليارات دوالر خالل �سنة‬‫1102741. كما �أقرت يف ميزانية �سنة 2102 دعما ً �إ�ضافياً، فوق دعمها‬‫املعتاد، مقداره 7.532 مليون دوالر، وبذلك يكون جمموع الدعم الأمريكي‬ ‫لـ“�إ�رسائيل” 133.3 مليارات دوالر حتى �آذار/ مار�س 2102841.‬‫كما تقدم �أملانيا �إىل “�إ�رسائيل” دعما ً ع�سكريا ً كبريا ً منذ �إن�شائها.‬‫واحتلت “�إ�رسائيل” ما بني 9991 و 0002 املركز الرابع بني الدول‬‫امل�ستوردة للأ�سلحة الأملانية، واملركز الأول يف الدول امل�ستفيدة عرب دولة‬‫ثالثة 941. ويف �سنة 1002، كانت ح�صة �أملانيا من جممل قيمة ال�صادرات‬ ‫ً‬‫الع�سكرية الأوروبية لـ“�إ�رسائيل” 74%. وكانت قيمة ال�صادرات الأملانية‬‫عرب دولة ثالثة 81.11 مليار مارك �أملاين (نحو 72.6 مليار دوالر 051) يف‬ ‫الفرتة 5991-1002151.‬‫و�أ�شار تقرير �أعدته جمموعة البحوث والإعالم حول ال�سالم والأمن‬‫(كريب) يف بروك�سل، �إىل �أن قيمة املبيعات الأملانية لـ“�إ�رسائيل” خالل �سنة‬‫7002 بلغت نحو 82 مليون يورو251. وقد و�صل حجم ال�سالح والعتاد‬‫الع�سكري الأملاين املُ�سلّم لـ“�إ�رسائيل” �إىل �أعلى م�ستوياته يف �سنة 8002-9002،‬‫واتفق الطرفان يف كانون الثاين/ يناير 0102 على �صفقة قدرها مليار يورو‬ ‫(نحو 33.1 مليار دوالر351)451.‬ ‫05‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 50. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫يف حرب �سنة 7691 انت�رصت “�إ�رسائيل” بف�ضل الطائرات الفرن�سية‬‫والدبابات الربيطانية التي كان ميتلكها اجلي�ش الإ�رسائيلي �آنذاك. ثم جاءت‬‫�سنة 3791 لت�شهد نقطة حتول رئي�سية يف العالقات، بعد �أن حظر رئي�س‬‫الوزراء الربيطاين �إدوارد هيث ‪ Edward Heath‬بيع الأ�سلحة لـ“�إ�رسائيل”‬‫والدول امل�شاركة يف احلرب. ومنذ ذلك احلني، حولت “�إ�رسائيل” وجهتها‬‫واعتمدت على الواليات املتحدة الأمريكية 551. غري �أن ت�صدير الأ�سلحة‬‫الربيطانية لـ“�إ�رسائيل” ا�ستمر 651، حيث قالت املنظمة العربية حلقوق‬‫الإن�سان يف بريطانيا، �إن لندن ت�صدر معدات حربية ومكونات ذات‬ ‫ّ‬‫طابع ع�سكري �أ�سهمت يف الفتك ب�أرواح الأبرياء يف العدوان على قطاع‬‫غزة 8002-9002751؛ ويف 92/11/2102، اتهمت منظمات حقوقية وحركات‬‫مناه�ضة ل�صناعة الأ�سلحة �رشكات بريطانية بالتواط�ؤ يف ت�صنيع وتوريد‬‫مكونات حربية لطائرات �أف-61 الأمريكية التي ا�ستخدمتها “�إ�رسائيل” يف‬ ‫هجومها على قطاع غزة �سنة 2102851.‬‫�أما التعاون الإ�رسائيلي الفرن�سي فقد بد�أ ب�رسية مطلقة عندما قررت‬‫احلكومة الفرن�سية تزويد “�إ�رسائيل” مبفاعل نووي �سنة 5591951، وبعدها‬‫و�صلت �إىل �أدنى م�ستوياتها بعد حرب 7691، حيث فر�ض اجلرنال ديغول‬‫حظرا ً على مبيعات الأ�سلحة الفرن�سية �إىل “�إ�رسائيل”، ثم ا�ستعادت زخمها‬‫يف عهد فران�سوا ميرتان ‪ ،François Mitterrand‬ويف عهد نيكوال �ساركوزي‬‫‪ ،Nicolas Sarkozy‬حيث �أكد تقرير �أعدته جمموعة كريب يف بروك�سل، �أن‬‫قيمة املبيعات الفرن�سية لـ“�إ�رسائيل” من ال�سالح خالل �سنة 7002 بلغت‬ ‫نحو 721 مليون يورو061.‬‫ازدهرت العالقات الع�سكرية بني تركيا و“�إ�رسائيل” يف ت�سعينيات‬ ‫ّ‬‫القرن الع�رشين، �إذ مت التوقيع على العديد من االتفاقيات اخلا�صة بالتعاون‬‫الع�سكري، ومنها �إجراء املناورات امل�شرتكة وفتح املجاالت اجلوية الرتكية‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫15‬
  • 51. ‫تقرير معلومات‬‫لتدريب الطائرات الإ�رسائيلية، بعد �أن بد�أت تل �أبيب بتحديث الطائرات الرتكية‬ ‫ّ‬‫من طراز �أف-61 و�أف-51. كما وقع الطرفان على العديد من االتفاقيات‬‫املبدئية لت�صنيع �صواريخ حيت�س ودبابات مريكافا الإ�رسائيلية ومروحيات‬ ‫�إ�رسائيلية رو�سية يف تركيا161.‬ ‫كما ي�شكل التعاون الع�سكري الإ�رسائيلي - ال�صيني اجلزء الأ�سا�سي‬ ‫واملهم من التبادل التجاري بني الطرفني، وتكمن �أهميته يف �أن التكنولوجيا‬ ‫وال�صناعة الع�سكرية الإ�رسائيلية ت�شكل البوابة اخللفية لنقل تكنولوجيا‬‫ال�سالح الأمريكية والغربية �إىل ال�صني، ف�ضالً عن كونها موردا ً ماليا ً مهما ً‬ ‫لـ“�إ�رسائيل”. ففي �سنة 2002، جاء يف تقرير للكوجنر�س �أ�صدرته جلنة‬ ‫املراجعة الأمنية واالقت�صادية بني الواليات املتحدة وال�صني، �أن “�إ�رسائيل”‬ ‫تعد ثاين �أكرب م�صدر للأ�سلحة لل�صني بعد رو�سيا261، كما �أن ال�صحافة‬ ‫ُّ‬ ‫الأوروبية حتدثت عن �أن “�إ�رسائيل” تبيع ال�صني �أ�سلحة بقيمة 52.1 مليار‬ ‫دوالر �سنوياً، لكن “�إ�رسائيل” تنفي ذلك وت�ؤكد �أن هذه الأرقام غري �صحيحة،‬ ‫وتدعي �أنها تبيع �أ�سلحة دفاعية ال تتجاوز قيمتها 53 مليون دوالر361.‬ ‫ّ‬‫ويف �سنة 3002، قررت “�إ�رسائيل” تعليق عقود ت�صدير ال�سالح لل�صني‬‫والتعهد للواليات املتحدة ب�أنها لن تبيع �سالحا ً ي�شكل خطرا ً على الواليات‬‫املتحدة، لكن االتفاق مل ي�شمل حظر بيع الطائرات ال�صغرية بدون طيار من‬‫طراز �أر بي ‪ ،RP‬الأمر الذي ت�سبب يف �أزمة مع الواليات املتحدة يف نهاية‬ ‫�سنة 4002461.‬‫بيد �أن التعاون الع�سكري ا�ستمر بني الطرفني، ففي �سنة 7002 زار رئي�س‬ ‫َ َّ‬‫الوزراء الإ�رسائيلي �إيهود �أوملرت بكني؛ وت خالل الزيارة �إبرام العديد‬‫من االتفاقيات الع�سكرية، وفى �سنة 0102، قام عدد من جرناالت اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي بزيارة بكني، ويف �أيار/ مايو 1102، قام قائد الأ�سطول احلربي‬ ‫25‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 52. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ال�صيني الأدمريال وو �شينغ يل ‪ Wu Shengli‬بزيارة لـ“�إ�رسائيل”561، ويف‬‫حزيران/ يونيو 1102، زار وزير الدفاع الإ�رسائيلي �إيهود باراك ال�صني،‬‫ويف �آب/ �أغ�سط�س 1102، قام رئي�س �أركان اجلي�ش ال�صيني اجلرنال ت�شني‬‫بينج دي ‪ Chen Bingde‬ب�أول زيارة لقائد ع�سكري �صيني بهذا امل�ستوى‬ ‫لـ“�إ�رسائيل”661.‬‫كما توطدت عالقات الهند مع “�إ�رسائيل” �أكرث من �أي وقت م�ضى يف‬‫�أيار/ مايو 4002، بعد و�صول ائتالف التحالف التقدمي املتحد ‪United‬‬‫‪ ،Progressive Alliance‬بقيادة حزب امل�ؤمتر الوطني الهندي، �إىل احلكم،‬‫لدرجة �أن “�إ�رسائيل” �أ�صبحت ب�رسعة ثاين �أكرب م�صدر لل�سالح �إىل الهند بعد‬‫رو�سيا761. ويف مقابل ال�صادرات الع�سكرية الإ�رسائيلية للهند، زودت الهند‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي يف �سنة 4002 بطائرات عمودية من طراز ‪.168Dhruv‬‬‫وقد �أُن�شئ �صندوق الأبحاث ال�صناعية بني البلدين �سنة 5002 بر�أ�س مال‬‫ثالثة ماليني دوالر، وقال ال�سفري الإ�رسائيلي بالهند ديفيد دانييلي ‪David‬‬‫‪ ،Danieli‬يف �آذار/ مار�س 7002، �إنه �سيتم م�ضاعفة ر�أ�س مال هذا ال�صندوق‬ ‫ّ‬ ‫عدة مرات961.‬‫ويف �سنة 7002 كانت “�إ�رسائيل” الدولة الثانية بعد رو�سيا يف بيع ال�سالح‬‫للهند، وقال م�س�ؤول �إ�رسائيلي �إن بالده باعت للهند من الأ�سلحة مبعدل مليار‬‫دوالر يف كل �سنة، �أما يف �سنة 6002 فقد بلغت مبيعات الأ�سلحة الإ�رسائيلية‬‫للهند خاللها 5.1 مليار دوالر، من �إجمايل مبيعات “�إ�رسائيل” من الأ�سلحة‬‫للخارج، والتي بلغ 5.4 مليار دوالر يف �سنة 6002 071، وهي متثل ثلث ما‬ ‫ج‬ ‫ت�ستورده الهند من الأ�سلحة من اخلارج171.‬‫وقال م�س�ؤول بوزارة الدفاع الهندية يف نهاية �آب/ �أغ�سط�س 7002 �إن‬‫هناك 81 م�رشوعا ً للإنتاج احلربي امل�شرتك بني البلدين271. وجتزم درا�سة‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫35‬
  • 53. ‫تقرير معلومات‬‫ملعهد �أبحاث الأمن القومي الإ�رسائيلي �صدرت يف �أيار/ مايو 0102، ب�أن‬‫مبيعات الأ�سلحة الإ�رسائيلية للهند خالل ال�سنتني اللتني �سبقتا �إعداد‬‫الدرا�سة جتاوزت قيمتها امللياري دوالر تقريبا ً371. ويف 5/3/2102، �أعلنت‬‫وزارة الدفاع الهندية �أنها و�ضعت �ست �رشكات ت�سلح على قائمتها ال�سوداء‬‫ملدة ع�رش �سنوات، بعدما تبني للوزارة �أن هذه ال�رشكات كانت �ضالعة يف‬‫دفع ر�شاوى كبرية لنظريتها الهندية لقاء الفوز مبناق�صات لإبرام اتفاقات‬‫مع الهند لبيع �أ�سلحة ومعدات يف عهد احلكومة الهندية ال�سابقة. وا�ستهدفت‬ ‫ّ‬‫العقوبات �أربع �رشكات دولية، من بينها �رشكة �إ�رسائيلية، و�رشكتني‬‫هنديتني. و�أ�شارت امل�ؤ�س�سة الأمنية الإ�رسائيلية �إىل �أن اخل�سائر من هذا‬ ‫القرار قد ت�صل �إىل مليارات الدوالرات471.‬ ‫45‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 54. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫رابع ًا: امل�شاكل والتحديات التي يواجهها‬ ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي‬ ‫1. �ضعف العمق اال�سرتاتيجي:‬ ‫ّ‬‫مما ال �شك فيه �أن عامل اجلغرافيا ال�سيا�سية، ي�شكل �إحدى العوامل التي‬‫يت�أثر بها الأمن الإ�رسائيلي، ال بل يعد من التحديات الرئي�سية للنظرية الأمنية‬ ‫ّ‬‫الإ�رسائيلية، فقد ت�أثر الأمن القومي الإ�رسائيلي بو�ضع الدولة اجلغرايف،‬‫وغياب العمق اال�سرتاتيجي فيها، و�شكلت احلدود التي ا�ستولت عليها‬‫“�إ�رسائيل” يف حروبها، م�شكلة �أمنية حقيقية لوا�ضعي ال�سيا�سيات الأمنية‬‫هناك، وذلك ب�سبب طول �شواطئها وحدودها، ن�سبة �إىل امل�ساحة الربية الكلية،‬‫وعالوة على طول امل�ساحة، فهي م�ساحة م�سطحة ب�شكل عام و�ضيقة،‬‫حيث �إن مناطق وا�سعة من املراكز ال�سكانية والأماكن ال�صناعية والقدرات‬ ‫الع�سكرية يف متناول �أيدي �أعداء “�إ�رسائيل”571.‬‫وكما ت�شري املعطيات، ف�إنه يحت�شد حوايل 08-09% من �سكان “�إ�رسائيل” يف‬‫منطقة متتد نحو 021 كم على طول ال�شاطئ بني حيفا و�أ�سدود، وهذا ما ي�شكل‬‫تهديدا ً �أمنيا ً حقيقيا ً لـ“�إ�رسائيل” نتيجة العمق اال�سرتاتيجي ال�ضيق، الذي‬‫يجتمع فيه غالبية ال�سكان يف “�إ�رسائيل”، وما ي�شكل ذلك من خ�سائر ب�رشية‬‫فادحة يف حال تعر�ضت “�إ�رسائيل” لهجمات تطال تلك املنطقة اجلغرافية من‬‫“�إ�رسائيل”، الأمر الذي يحد كثريا ً من قدراتها على املناورة واحلركة، حيث �إن‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫جتنب حرب تقليدية، ي�صب يف �صالح كل من العرب و“�إ�رسائيل”، �إذ �إن نتائج‬ ‫ّ‬‫احلرب ال�سلبية �ستكون على اجلانب الإ�رسائيلي �أكرث بكثري منها على اجلانب‬‫العربي، وذلك لأ�سباب عديدة �أهمها: �ضيق العمق اال�سرتاتيجي الإ�رسائيلي‬‫و�ض�آلته، والرتكيز ال�سكاين الكثيف يف تل �أبيب وحيفا والقد�س، حيث توجد‬ ‫معظم الأهداف احليوية الإ�رسائيلية671.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫55‬
  • 55. ‫تقرير معلومات‬‫دفع الو�ضع اجلغرايف احل�سا�س لـ“�إ�رسائيل” مبلوري النظرية الأمنية‬‫الإ�رسائيلية �إىل اال�ستنتاج والتخطيط، على �أ�سا�س �أن “�إ�رسائيل” ال ت�ستطيع‬ ‫حتمل حرب �شاملة على �أرا�ضيها771.‬ ‫ّ‬‫ك�شفت عمليات �إطالق ال�صورايخ من قطاع غزة، الذي يقع يف جنوب‬‫الأرا�ضي الفل�سطينية التي حتتلها “�إ�رسائيل” منذ �سنة 8491، مع�ضلة �ضعف‬‫العمق اال�سرتاتيجي ب�شكل وا�ضح؛ حيث باتت م�س�ألة ح�سا�سة، يح�سب لها‬‫القادة ال�سيا�سيون والع�سكريون الإ�رسائيليون �ألف ح�ساب، ومل تفلح �أغلب‬‫املحاوالت والإجراءات الإ�رسائيلية ل�سد هذه الثغرة، بداية با�ستهداف مطلقي‬ ‫ّ‬‫ال�صواريخ، ومرورا ً بن�صب منظومة القبة احلديدية، و�صوالً �إىل �شن عدوانني‬ ‫ّ‬‫ع�سكريني وا�سعني على القطاع؛ عملية الر�صا�ص امل�صبوب ‪Cast Lead‬‬ ‫8002/9002، وعمود ال�سحاب ‪.2012/11/21-14 Pillar of Defense‬‬‫وعلى الرغم من النربة التفا�ؤلية التي يحاول ال�سا�سة الإ�رسائيليون من‬‫خاللها الت�سويق لنجاحات القبة احلديدية، فقد �أظهرت الأرقام وفق ما �أعلنه‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي، �أنه خالل عملية عمود ال�سحاب، ا�ستطاعت بطاريات‬‫القبة احلديدية اخلم�س �إ�سقاط 124 �صاروخا ً فقط من نحو 605,1 �صواريخ‬‫�أطلقت من قطاع غزة871، و�صل بع�ضها �إىل تل �أبيب والقد�س، وقال الرئي�س‬‫ال�سابق ملجل�س الأمن القومي الإ�رسائيلي وم�ست�شار رئي�س الوزراء للأمن‬‫القومي عوزي �أراد ‪�“ :Uzi Arad‬إن من يعتقد �أنه ميكن حتقيق قوة ردع �أمام‬ ‫ّ‬‫العمليات �ضد �إ�رسائيل، �أو �إيجاد حل لإطالق ال�صواريخ، فهو ال يعلم عما‬ ‫ّ‬‫يتحدث عنه”، و�أ�ضاف �أراد، مبحا�رضة له يف مركز الدرا�سات والأمن القومي‬‫بجامعة حيفا: “ميكن احلديث عن قوة ردع فعالة فقط مع الدول النووية، �أما‬ ‫يف حالة املواجهات التقليدية ال ميكن احلديث عن قوة ردع”971.‬‫كما �أن رئي�س احلكومة ال�سابق �إيهود �أوملرت كان قد اعرتف بذلك حني‬‫قال يف 11/3/8002: ال توجد و�سائل بيد اجلي�ش، ملنع ق�صف ع�سقالن‬ ‫65‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 56. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ب�صواريخ غراد081. وذكرت الإذاعة الإ�رسائيلية يف 22/2/8002 �أن �أوملرت‬ ‫فوجئ ب�أن نظام القبة احلديدية، الذي يفرت�ض �أن يحمي م�ستعمرة �سديروت‬ ‫ُ‬‫وامل�ستعمرات املحيطة بقطاع غزة من ال�صواريخ الفل�سطينية، لن يكون قادرا ً‬ ‫على توفري مثل هذه احلماية181. كما مل تفلح عملية الر�صا�ص امل�صبوب يف‬ ‫�إيقاف �إطالق ال�صواريخ �سواء خالل العدوان �أم بعده، على الرغم من �إعطاء‬ ‫�أوملرت “تعليماته للجي�ش بالقيام بكل �شيء من �ش�أنه �أن يقود �إىل وقف �إطالق‬ ‫القذائف والهجمات من قطاع غزة”281.‬‫ويف احلرب الإ�رسائيلية على لبنان التي وقعت يف متوز/ يوليو 6002،‬‫متكن حزب اهلل من ا�ستهداف العمق اال�سرتاتيجي الإ�رسائيلي بال�صورايخ‬‫املتطورة وغري املتطورة؛ حيث وقف �سالح اجلو الإ�رسائيلي عاجزا ً عن منع‬‫عمليات الإطالق، ما �أدى �إىل دخول مناطق كبرية من �شمال الكيان يف نطاق‬‫اال�ستهداف، و�صوالً �إىل م�شارف تل �أبيب، التي هدد احلزب بق�صفها يف حال‬ ‫تطور العدوان الإ�رسائيلي على لبنان.‬ ‫ّ‬‫مما ال �شك فيه �أن م�شكلة العمق اال�سرتاتيجي التي يعاين منها الكيان غري‬‫قابلة للمعاجلة يف املدى املنظور، وعلى الرغم من تطور التكنولوجيا الع�سكرية‬‫التي يت�سلح بها اجلي�ش الإ�رسائيلي، �إال �أن ما ح�صلت عليه ف�صائل املقاومة يف‬‫قطاع غزة ولبنان من �صواريخ متطورة ن�سبياً، �أ�سهم يف ردم الهوة الع�سكرية‬ ‫ّ‬‫بني “�إ�رسائيل” وف�صائل املقاومة، مما عقد مع�ضلة العمق اال�سرتاتيجي �أكرث‬‫ف�أكرث، ومع مرور الأيام دخلت م�ساحات و�أهداف جديدة يف “�إ�رسائيل” يف‬ ‫دائرة مرمى �صواريخ الف�صائل الفل�سطينية يف غزة وحزب اهلل يف لبنان.‬‫يف موازاة ذلك تتخوف “�إ�رسائيل” من اخلطر الذي ت�شكله الرت�سانة‬‫ال�صاروخية املتطورة يف كل من �سورية و�إيران؛ حيث باتت هذه الرت�سانة‬‫م�صدر قلق لدى الكيان، ال �سيّما مع تقدم الربنامج النووي الإيراين بالتوازي‬ ‫مع التطوير امل�ستمر للمنظومة ال�صاروخية البال�ستية لدى طهران.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫75‬
  • 57. ‫تقرير معلومات‬‫لقد بات حمتما ً على اجلي�ش الإ�رسائيلي �أن ي�ستعد على �أكرث من جبهة،‬‫بح�سب ما �أعلن رئي�س �أركان اجلي�ش الإ�رسائيلي بني جانت�س يف 22/01/2102،‬‫حيث �أكد �أن “التطورات التكنولوجية تلزمنا باال�ستعداد جلبهات قتال جديدة‬‫و�أمام حتديات الدائرة الثالثة، وجميعها ت�شكل خطرا ً ميكن �أن ينفجر �أمام دولة‬‫�إ�رسائيل، لكني �أعرف �أنه �أمام جميع هذه التحديات يقف اجلي�ش الإ�رسائيلي‬ ‫م�ستعدا ً وقويا ً وجاهزا ً �أكرث من �أي وقت م�ضى لتنفيذ �أية مهمة”381.‬ ‫2. تراجع قوة الردع:‬‫قامت النظرية الإ�رسائيلية يف جميع حروبها النظامية مع اجليو�ش‬‫العربية من جهة، ومع حركات املقاومة يف فل�سطني ولبنان من جهة �أخرى،‬‫على ما يعرف بقدرة الردع التي توفر على “�إ�رسائيل” مهمة �شن حرب هنا،‬ ‫ّ‬‫وخو�ض مواجهة هناك. وقد راكمت عنا�رص قدراتها الردعية عرب �سنني‬‫متوا�صلة، وجهود كبرية، وعلى جميع امل�ستويات، الأمنية والع�سكرية، مبا‬ ‫فيها النووي.‬‫ويف الوقت الذي متكنت فيه “�إ�رسائيل” من فر�ض قوتها الرادعة على‬‫معظم اجليو�ش العربية، ف�إنها �سجلت �إخفاقا ً �إثر �إخفاق يف مواجهاتها الدامية‬‫مع قوى املقاومة الفل�سطينية واللبنانية، وجاءت احلروب الأخرية مع حزب اهلل‬‫يف لبنان 6002، واملقاومة الفل�سطينية يف قطاع غزة خالل 8002/9002‬ ‫ويف 2102 لتربهن ذلك.‬ ‫تاريخياً، ركز الردع الإ�رسائيلي على �صناعة احلروب ال�شاملة التقليدية،‬ ‫وحماولة الظهور كقوة عظمى يف �سبيل ردع خ�صومها عن قتالها، وكررت‬ ‫قولها ب�أن العرب ي�ستطيعون اختيار بدء حرب مع “�إ�رسائيل”، لكنها هي‬‫وحدها من يحدد مداها و�شدتها، هادفة لإي�صال ر�سائل لهم ب�أال يبد�ؤوا حربا ً‬ ‫معها، و�إال خ�رسوا الكثري.‬ ‫85‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 58. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ويعتقد بع�ض الباحثني الإ�رسائيليني �أن “�إ�رسائيل” ف�شلت يف �إيجاد معادلة‬‫رادعة �أمام حرب الع�صابات واملنظمات امل�سلحة، وهناك من يتبنى توجها ً‬ ‫راديكاليا ً ويقول �إنها مل متلك ردعا ً كهذا على الإطالق، بل امتلكته �أمام الدول‬ ‫العربية فقط، ويرى �أنه يف ال�سنوات اخلم�سني الأخرية مل تردع “�إ�رسائيل”‬ ‫املنظمات امل�سلحة وحرب الع�صابات، ومل متنع هجوما ً على الإ�رسائيليني. يف‬ ‫حني يرى �آخرون �أن مفهوم الردع الإ�رسائيلي ال يتحقق �إال بعد �أن يدفع العدو‬ ‫ثمنا ً باهظا ً ومكلفاً، ويتزعم هذا الفريق املحلل الع�سكري زئيف �شيف ‪Ze’ev‬‬ ‫‪ ،Schiff‬بينما يرى فريق ثالث �أن قدرة “�إ�رسائيل” على الردع واحل�سم‬ ‫�أ�صبحت مقيدة �أكرث من املا�ضي، ويتزعم هذا الفريق الباحثان يف ال�ش�ؤون‬ ‫الأمنية يو�سي ميلمان ‪ Yossi Melman‬ويائري عفرون ‪.184Yair Evron‬‬ ‫3. اختالل ا�سرتاتيجية نقل املعركة �إىل �أر�ض العدو:‬ ‫ُ ّ‬‫تعد نظرية اجلي�ش الإ�رسائيلي على امل�ستوى اال�سرتاتيجي دفاعية، بينما‬‫تكتيكه هجومي، �إال �أن نق�ص العمق اال�سرتاتيجي لـ“�إ�رسائيل” �ألزم اجلي�ش‬‫على اتخاذ املبادرة وقت ال�رضورة، وعليه �أن ينقل ميدان املعركة �إىل �أر�ض‬ ‫اخل�صم.‬ ‫وب�سبب غياب العمق اال�سرتاتيجي لـ“�إ�رسائيل” ر�أى وا�ضعو العقيدة‬‫الع�سكرية الإ�رسائيلية �أن “�إ�رسائيل” ال ميكن �أن تتبنى �أ�سلوبا ً دفاعيا ً‬ ‫لعدم قدرتها على التخلي عن �أرا�ض ٍ مقابل الزمن، ولذلك قرر املخططون‬ ‫الع�سكريون يف مرحلة مبكرة �أن احلرب يجب �أن تدار يف �أرا�ضي اخل�صم‬ ‫ب�إيجاد ما ي�شبه العمق اال�سرتاتيجي اال�صطناعي.‬‫منذ قيام الكيان الإ�رسائيلي كان التطلع الإ�رسائيلي هو االنت�صار يف‬‫احلروب ب�رسعة، لأن احلرب الطويلة قد تعرقل “�إ�رسائيل” عن الو�صول �إىل‬ ‫�أهدافها، �أو متكن دوالً عربية من الو�صول �إىل �أهدافها581.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫95‬
  • 59. ‫تقرير معلومات‬‫لقد ا�ستطاعت الدولة العربية تطبيق هذه النظرية منذ بداية �إن�شاء الكيان،‬‫وقد ت�أكد ذلك خالل العدوان الثالثي على م�رص �سنة 6591، مرورا ً بحرب‬‫7691، و�صوالً �إىل اجتياح 2891 للبنان حتى العا�صمة بريوت، �إال �أن هذه‬ ‫َ‬‫النظرية مل تعد قابلة للتطبيق ابتداء مع ان�سحاب اجلي�ش الإ�رسائيلي من‬‫جنوب لبنان �سنة 0002. وقد تكر�س هذا الرتاجع يف العدوان على لبنان متوز/‬‫يوليو 6002، ويف عملية الر�صا�ص امل�صبوب �ضد قطاع غزة 8002/9002،‬ ‫ّ‬ ‫و�أخريا ً يف العدوان الأخرية على القطاع عملية عمود ال�سحاب 2102.‬ ‫مما ال �شك فيه �أن عدم �إمكانية تطبيق هذه النظرية يرجع �إىل تطور‬‫َّ‬ ‫الإمكانيات الع�سكرية لدى القوى التي خا�ضت املعارك واحلروب �ضد اجلي�ش‬ ‫ّ‬ ‫الإ�رسائيلي بعد اجتياح �سنة 2891، حتديدا ً لدى حزب اهلل يف لبنان وف�صائل‬‫املقاومة الفل�سطينية يف قطاع غزة، لقد �أحدثت هذه القوى تغيريا ً تكتيكيا ً عمليا ً‬ ‫يف خطط وقواعد املواجهة الع�سكرية مع العدو الإ�رسائيلي؛ بحيث حرمته من‬ ‫ميزة االندفاع ال�رسيع الذي كانت متتاز به قوات جي�شه مدعوما ً ب�أقوى �سالح‬ ‫جو يف منطقة ال�رشق الأو�سط؛ حيث كانت هذه القوات جتتاح �أرا�ضي العدو‬ ‫بدون مقاومة حقيقية �أو منا�سبة، وبذلك كان الكيان الإ�رسائيلي ينقل املعركة‬ ‫مبا�رشة ويف وقت ق�صري �إىل �أرا�ضي العدو، وبذلك يخرج من مع�ضلة �ضعف‬ ‫العمق اال�سرتاتيجي. رمبا �أ�صبح هذا الأمر من املا�ضي وبذلك ومن خالل‬ ‫احلروب الأخرية مع الكيان فقد الكيان الإ�رسائيلي ميزة لطاملا جنبته الكثري‬ ‫من اخل�سائر على �صعيد اجلبهة الداخلية.‬ ‫4. الف�ساد املايل والأخالقي وال�سيا�سي:‬‫يحتل اجلي�ش الإ�رسائيلي مكانة رفيعة لدى اجلمهور الإ�رسائيلي، الذي‬‫يعده احلامي واحلار�س للدولة العربية من املخاطر الأمنية والع�سكرية‬‫َ ّ‬‫اخلارجية، ومن جهة �أخرى، ت�شكل قياداته وجرناالته الع�سكرية نواة‬ ‫06‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 60. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫القيادة ال�سيا�سية االفرتا�ضية املقبلة. فعلى مدى عقود، منذ �إن�شاء اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي، يتمتع قادته وعنا�رصه بال�سمعة الطيبة والنقاء الوطني، فهم‬‫بعيدون يف نظر الإ�رسائيليني عن ال�شبهات على امل�ستويني ال�شخ�صي واملهني.‬‫�إال �أن هذه ال�صورة للم�ؤ�س�سة الع�سكرية، تعر�ضت على ما يبدو لكثري من‬‫الت�شوه واالختالل؛ جراء العديد من التجاوزات واالنحرافات التي امتدت من‬ ‫ّ‬‫�أ�سفل الهرم القيادي حتى ر�أ�سه. وعلى الرغم من �سيا�سة التكتيم الإعالمي‬‫التي اتبعتها احلكومات الإ�رسائيلية املتعاقبة، حتت م�سمى امل�صلحة العليا‬ ‫ّ‬‫لـ“�إ�رسائيل”، ف�إن ما مت الك�شف عنه �أو ت�رسيبه للعامة من ف�ضائح وجتاوزات،‬‫يكفي للداللة على خطورة هذه الظاهرة ومدى ت�أثريها على نظرة اجلمهور‬ ‫الإ�رسائيلي �إىل هذه امل�ؤ�س�سة.‬‫ففي تقرير �أ�صدره برنامج الدفاع والأمن الربيطاين لل�شفافية الدولية،‬‫نتج عن حتليل معلومات عن 28 بلدا ً حول العامل خالل الفرتة الواقعة بني‬‫متوز/ يوليو 1102 وت�رشين الثاين/ نوفمرب 2102، ك�شف �أن “�إ�رسائيل”‬‫حتتل مكانة عالية يف خماطر الف�ساد الع�سكري، حيث �إن املجال مفتوح لإهدار‬‫املال، واحل�صانة القانونية والتهديدات الأمنية يف القطاع الع�سكري؛ وذلك‬‫ب�سبب االفتقار �إىل الأنظمة والإرادة لوقف الف�ساد. و�أدرج التقرير، الذي‬‫�صنف البلدان وفق �ست درجات، “�إ�رسائيل” يف الدرجة “‪ ،”D‬وهي واحدة‬‫من الرتتيب نف�سه الدول عالية املخاطر من الف�ساد، جنبا ً �إىل جنب مع الكويت‬ ‫ولبنان والإمارات681.‬‫تعددت مظاهر الف�ساد يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، لت�شمل الف�ساد الأخالقي‬‫والف�ساد املايل والف�ساد ال�سيا�سي، فلم يكد ينتهي العدوان الإ�رسائيلي على‬‫لبنان يف �صيف 6002، حتى تك�شفت للإ�رسائيليني ف�ضائح �أخالقية ومالية‬‫لقادتهم، جرت خالل العدوان. كان لرئي�س الأركان الإ�رسائيلي دان حالوت�س‬‫ن�صيب من تهم الف�ساد؛ حيث ك�شفت جريدة معاريف �أن حالوت�س، وبعد‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫16‬
  • 61. ‫تقرير معلومات‬‫�ساعتني من اختطاف اجلنديني الإ�رسائيليني من قبل حزب اهلل، كان من�شغالً‬ ‫ببيع �أ�سهمه املالية يف �إحدى ال�رشكات؛ حت�سبا ً النهيار البور�صة بفعل احلرب،‬ ‫الأمر الذي عد “عيبا ً �أخالقيا ً”، و“ال مباالة من القائد الع�سكري الأول مبا‬ ‫ُّ‬ ‫ح�صل”781، وا�ستخداما ً للأ�رسار احلربية كم�صدر للربح املايل881. ودافع‬‫حالوت�س عن نف�سه بالقول �إنه خالل ان�شغاله ببيع الأ�سهم مل يكن يتوقع �أن‬ ‫تندلع احلرب981، �إال �أنه ا�ستقال من من�صبه يف 61/1/7002091.‬‫وهناك ق�ضية �أخرى، ففي �آب/ �أغ�سط�س 0102، وبينما كان وزير الدفاع‬‫الإ�رسائيلي، �إيهود باراك، يجري ا�ست�شارات الختيار خليفة لرئي�س الأركان‬‫الإ�رسائيلي جابي �أ�شكنازي ‪ ،Gabi Ashkenazi‬الذي كان يعار�ض توجيه‬‫�رضبة ع�سكرية �ضد �إيران خالفا ً ملوقف باراك، فقد مت ت�رسيب ما يعرف‬ ‫ّ‬‫“بوثيقة جالنت”، ن�سبة �إىل قائد املنطقة اجلنوبية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي يو�آف‬‫جالنت ‪ Yoav Galant‬والذي كان مر�شحا ً خلالفة �أ�شكنازي، وهو مقرب من‬‫باراك. وكان الهدف من الوثيقة ت�شويه �سمعة �أ�شكنازي؛ ملنع متديد واليته‬‫�سنة �أخرى، وت�شويه �سمعة عدد �آخر من قادة اجلي�ش الإ�رسائيلي؛ ل�ضمان‬‫تعيني جالنت191، لكن يف 72/8/0102 اعرتف �ضابط االحتياط يف اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي بوعاز هرباز ‪� ،Boaz Harpaz‬أحد املقربني من �أ�شكنازي، �أمام‬ ‫حمققي ال�رشطة ب�أنه زور “وثيقة جالنت”291.‬ ‫ّ‬‫و�شبّه ال�صحفي �ألوف بن ‪ Aluf Benn‬يف جريدة ه�آرت�س، “وثيقة جالنت”‬‫بالف�ضيحة الإ�رسائيلية الأكرب يف الأجهزة الأمنية منذ خم�سينيات القرن‬ ‫الع�رشين391.‬‫ويف 22/8/0102 عني باراك، جالنت رئي�سا ً جديدا ً لهيئة �أركان اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي491، ولكن يف 82/1/1102 قرر مراقب الدولة يف “�إ�رسائيل”،‬ ‫ّ‬‫القا�ضي املتقاعد ميخا ليندن�شرتاو�س ‪� ،Micha Lindenstrauss‬أن جالنت‬‫كذب يف ت�رصيح موقع بخط يده، قدمه �إىل دائرة �أرا�ضي “�إ�رسائيل”، كا�شفا ً �أنه‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫َّ‬ ‫َ‬ ‫26‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 62. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ا�ستوىل على �أرا�ض ٍ لي�ست ملكه، وطلب يف وقت الحق ا�ست�صدار الوثائق التي‬‫تكر�س ملكيته لها مبفعول رجعي. كذلك �أظهر التحقيق الذي �أجراه مراقب‬ ‫ِّ‬‫الدولة نف�سه، �أن رئي�س الأركان املعي ا�ست�أثر �أي�ضا ً بقطعة �أر�ض ٍ م�شاع،‬ ‫َّ‬‫وحولها �إىل طريق خا�صة تقود ح�رصا ً �إىل منزله591. ونتيجة لذلك قرر رئي�س‬‫ّ‬‫الوزراء، بنيامني نتنياهو، ووزير الدفاع، �إيهود باراك، �إلغاء تعيني جالنت691.‬‫رف�ض جالنت الر�ضوخ لقرار �إلغاء تعيينه ب�سبب ق�ضية الف�ساد املرتبطة‬‫با�سمه، و�أعلن �أنه �سيحارب هذا القرار وي�رص على تنظيف ا�سمه، حتى‬‫يعود ويحظى مبن�صب رئي�س الأركان بكل الطرق القانونية املمكنة. وتوجه‬‫�إىل حمكمة العدل العليا بوا�سطة حمام ٍ خا�ص، لأن النيابة العامة قررت عدم‬‫الدفاع عنه، فهاجم مراقب الدولة، القا�ضي ميخا ليندن�شرتاو�س، وامل�ست�شار‬‫الق�ضائي للحكومة، يهودا فاين�شتاين ‪ ،Yehuda Weinstein‬اللذين تخليا‬‫عنه، قائالً: �إنهما راحا يتناف�سان على �إر�ضاء ال�صحافة، وملّح �إىل �أن احلكومة‬‫�أي�ضا ً وقعت يف الفخ وتخلت عنه، و�أعلن �أنه مل يخالف القانون ب�شكل مق�صود،‬ ‫�إمنا بنوايا طيبة، و�أنه مل يكذب791.‬‫وقال جالنت �إن “�إ�رسائيل” “تعي�ش كارثة قومية من ناحية القيم والأخالق،‬‫لدرجة �أن حماة القانون والعدالة يختبئون خوفا ً من كالم ال�صحافة”. وعد ما‬ ‫ّ‬‫جرى له انقالبا ً ع�سكريا ً �شاركت فيه عنا�رص عديدة من اجلي�ش وخارجه.‬‫وهاجم ب�شكل �شخ�صي �أ�شكنازي، وعده �رشيكا ً يف امل�ؤامرة عليه، وطالب‬ ‫ّ‬‫املحكمة ب�أال تنجر وراء منفذي هذا االنقالب، وقال �إنه لن ير�ضخ لهذه امل�ؤامرة‬ ‫و�سيكافح �ضدها حتى �آخر رمق891.‬‫ويف 31/2/1102، وقبل يوم انتهاء والية �أ�شكنازي، �صادقت احلكومة‬‫الإ�رسائيلية يف جل�ستها العادية على تعيني رئي�س جديد لهيئة رئا�سة �أركان‬‫اجلي�ش، هو بني جانت�س، اللواء الذي مل يكن يرغب فيه نتنياهو وباراك، وقد‬ ‫ا�ضطرا �إىل اختياره991.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫36‬
  • 63. ‫تقرير معلومات‬‫ويف ما يخ�ص ظاهرة الف�ساد الأخالقي يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، ك�شفت‬‫جريدة يديعوت �أحرونوت يف كانون الأول/ دي�سمرب 1102، يف حتقيق حتت‬‫عنوان “جي�ش الزجاجة”، “�أن ما اعترب يف ال�سابق ظاهرة ثانوية ومعزولة‬‫حتول �إىل وباء حقيقي �أ�صاب اجلي�ش الإ�رسائيلي... حفالت �سكر داخل‬‫القواعد الع�سكرية يف الوحدات املختارة، وامتدت الظاهرة لت�شمل امل�ستوى‬ ‫القيادي”002.‬‫وك�شفت اجلريدة يف 21/2/3102، عن وجود ما يقارب 005 �شكوى‬‫حتر�شات واعتداءات جن�سية داخل اجلي�ش الإ�رسائيلي يف �سنة 2102، تعود‬‫01% منها للجنود الذكور. و�أ�شارت �إىل تزايد حاالت االغت�صاب والتحر�شات‬ ‫ّ‬‫اجلن�سية داخل �صفوف اجلي�ش الإ�رسائيلي، حيث مت ت�سجيل العديد منها،‬‫قام فيها �ضباط باالعتداء على جمندات، ما �أدى �إىل فتح العديد من التحقيقات.‬‫وذكرت اجلريدة �أن االعتداء والتحر�ش ال يقت�رص على الرجال، فهناك حاالت‬‫تكون املجندات هن املبادرات فيها، ويوجد حاالت كثرية م�شابهة مل ت�شملها‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬ ‫املعطيات ب�سب عدم تقدمي �شكاوى، ومت الت�سرت عليها102.‬‫ويف م�شهد من م�شاهد الف�ساد املايل، ك�شف حمققو ال�رشطة الع�سكرية‬‫الإ�رسائيلية يف 82/6/0102 عن ق�ضية خداع وتزوير واحتيال كبرية يف‬ ‫ّ‬‫�أو�ساط اجلي�ش الإ�رسائيلي، مت خاللها اعتقال �سبعة �ضباط نظاميني من‬‫�سالح الهند�سة، ي�شتبه بخداعهم اجلي�ش ووزارة احلرب الإ�رسائيلية. فقد‬‫ا�ستطاعوا اال�ستيالء واختال�س املاليني من ال�شواكل من ميزانية الوزارة،‬‫�إىل جانب اعتقال مقاولني لأعمال بنية حتتية وبناء، ب�شبهة قيامهما‬‫بخداع اجلي�ش ووزارة احلرب واال�ستيالء على املاليني من ال�شواكل، �إثر‬‫تقدميهم بالغات وتقارير كاذبة عن حجم م�شاريع لأعمال نفذت ل�صالح‬ ‫اجلي�ش 202.‬ ‫46‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 64. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫ُ‬‫ويف 8/8/1102 ك�شف النقاب يف تل �أبيب عن ف�ضيحتي خداع واحتيال،‬‫�أبطالهما قيادة اجلي�ش ووزارة الدفاع، وهما حتاوالن حت�صيل ماليني‬‫الدوالرات من املوازنة العامة بطرق ملتوية م�ستخدمني الكذب والتزوير. وقد‬‫انك�شف الأمر خالل بحث �أمام جلنة برملانية خا�صة ل�ش�ؤون ميزانية الدفاع،‬‫م�ؤلفة من ممثلني عن جلنتي املالية واخلارجية والأمن، ير�أ�سها النائب �شا�ؤول‬‫موفاز. وكان مو�ضوع البحث طلبا ً من وزارة الدفاع بزيادة ميزانيتها العادية‬‫مببلغ 026 مليون �شيكل (7.1 مليون دوالر تقريباً). وعندما قر�أ موفاز‬‫الطلب، راح يت�ساءل عن �سبب �صياغته ب�شكل عمومي ف�ضفا�ض، وطلب من‬‫ممثلي الوزارة �أن يف�رسوا له البنود ويثبتوا له �أنها لي�ست �صورية. وقال‬‫موفاز ملمثلي اجلي�ش والوزارة: “قولوا يل ب�رصاحة، �أنتم تريدون املال ل�شيء‬‫�آخر، لكي ت�سددوا الديون لرافائيل (م�صانع الأ�سلحة الإ�رسائيلية)، ولكنكم‬ ‫تت�سرتون ببنود وهمية”302.‬‫ويف �أعقاب هجوم اجلي�ش الإ�رسائيلي على �أ�سطول احلرية ‪Freedom‬‬‫‪ Flotilla‬يف 13/5/0102، اعتقلت ال�رشطة الع�سكرية الإ�رسائيلية �ضابطا ً‬ ‫وعددا ً من اجلنود الإ�رسائيليني، بتهمة �رسقة معدات و�أجهزة كمبيوتر نقالة‬ ‫وهواتف خلوية من �سفينة مرمرة ‪ Mavi Marmara‬الرتكية التي كانت‬ ‫�ضمن الأ�سطول402.‬‫�إثر العدوان الإ�رسائيلي على قطاع غزة يف عملية الر�صا�ص امل�صبوب،‬‫احتدم نقا�ش قوي داخل الدولة العربية، حول املبادئ التي يتوجب على‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي اتباعها خالل القتال يف منطقة تغ�ص بال�سكان املدنيني‬‫الأبرياء. وكتب الكاتبان الإ�رسائيليان مو�شيه هيلربتال ‪Moshe Halbertal‬‬‫و�آيف �ساغي ‪ Avi Sagi‬مقاالً يف جريدة يديعوت �أحرونوت، طالبا اجلي�ش‬ ‫ّ‬‫بااللتزام بـ“نقاء ال�سالح” وعدم التعر�ض للمدنيني، وذكروا بوثيقة “روح‬‫اجلي�ش الإ�رسائيلي” التي تقول: “اجلندي ي�ستخدم �سالحه وقوته لتنفيذ‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫56‬
  • 65. ‫تقرير معلومات‬‫املهمة فقط، ويف �إطار امل�ستوى املطلوب لذلك، ويحافظ على �صفته الإن�سانية‬‫خالل القتال �أي�ضاً، اجلندي ال ي�ستخدم �سالحه وقوته لإحلاق الأذى بالنا�س‬‫غري املقاتلني والأ�رسى، ويبذل كل ما بو�سعه ملنع امل�س بحياتهم وج�سدهم‬ ‫ّ‬ ‫وكرامتهم و�أمالكهم”502.‬‫وحتدث جدعون ليفي ‪ Gideon Levy‬يف جريدة ه�آرت�س عن دالئل‬‫و�شهادات �صعبة من �ضباط وجنود حول قتل فل�سطينيني �أبرياء يف عملية‬‫الر�صا�ص امل�صبوب، متهما ً قيادة اجلي�ش بتعمد اخلداع والت�ضليل والكذب،‬‫م�ؤكدا ً �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي عرف جيدا ً ما الذي فعله جنوده يف غزة، وهو مل‬ ‫يعد منذ زمن اجلي�ش الأكرث �أخالقية يف العامل، بل هو بعيد عن ذلك602.‬ ‫َ‬‫وذكرت م�ؤ�س�سة حقوق الإن�سان الإ�رسائيلية (ي�ش دين ‪� )Yesh Din‬أن‬‫املعطيات املتوفرة لديها ت�شري �إىل �أن هناك تباط�ؤا ً �شديدا ً وعدم مهنية مربجمة،‬‫ب�ش�أن فتح ومتابعة ملفات التحقيق اجلنائية لدى ال�رشطة الع�سكرية والنيابة‬‫العامة، يف الق�ضايا التي يرتكبها جنود �أو �ضباط يف اجلي�ش الإ�رسائيلي �أو‬ ‫م�ستوطنون �ضد الفل�سطينيني702.‬ ‫ّ‬ ‫وقالت ي�ش دين يف بيان: �إن املعطيات املتوفرة لديها واملدعومة واملثبتة‬ ‫بالدالئل القاطعة هي نف�س ما جاء يف تقرير جلنة التحقيق الأممية التي تر�أ�سها‬ ‫القا�ضي ريت�شارد جولد�ستون ‪ ،Richard Goldstone‬والتي �أقرت ب�أنه لي�س‬ ‫بالإمكان اال�ستناد �إىل حتقيقات اجلي�ش الإ�رسائيلي يف ق�ضايا اعتداء جنوده‬ ‫على مواطنني فل�سطينيني، وح�سب املعطيات التي تتعلق ب�أكرث من 031 ملف‬‫حتقيق ظهر �أن 67 ملفا ً ما زالوا بانتظار اتخاذ قرار النيابة العامة، و21 ملفا ً‬ ‫بانتظار اتخاذ القرار �أكرث من �سنة، ويف 11 ملفا ً مل يتم اتخاذ قرار تقدمي �أو‬ ‫ّ‬ ‫عدم تقدمي لوائح اتهام802.‬ ‫66‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 66. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫وك�شفت وثائق ع�سكرية للجي�ش الإ�رسائيلي، م�صنفة “�رسية جدا ً”،‬‫�رسقتها اجلندية عنات كام ‪ ،Anat Kamm‬التي خدمت بني �سنتي 5002‬‫و7002 ك�سكرترية ليئري نافيه، الذي كان �آنذاك قائد املنطقة الع�سكرية‬‫الو�سطى، و�رسبتها �إىل ال�صحفي يف جريدة ه�آرت�س �أوري بالو ‪،Uri Blau‬‬‫�أن القوات الع�سكرية تلقت تعليمات باغتيال نا�شطني فل�سطينيني من حركة‬‫اجلهاد الإ�سالمي على الرغم من �إمكانية توقيفهم، يف تناق�ض مع قرار �صادر‬ ‫عن املحكمة العليا902.‬‫ومل تتوقف الأزمة يف اجلي�ش الإ�رسائيلي عند ممار�سة اجلنود خالل‬‫املعركة، بل �إن ظاهرة الف�ساد الأخالقي و�صلت �إىل املمار�سات ال�شخ�صية‬‫للجنود وال�ضباط، حيث ر�أى البع�ض �أن الفجوة تزداد ات�ساعا ً بني �أخالقيات‬‫اجلي�ش يف اجلبهة، و�أخالقياته داخل اجلي�ش، ويف املجتمع الإ�رسائيلي. و�أن‬‫ّ‬‫اجلي�ش الذي ي�شجع �ضباطه وجنوده على الكذب �أو �إخفاء املعلومات يف كل‬‫ما يتعلق بعمليات التنكيل �ضد الفل�سطينيني يف الأرا�ضي املحتلة، �أو حتى‬ ‫ّ‬‫يف ارتكابه جرائم حرب، يطلب من جنوده و�ضباطه عك�س ذلك يف �سلوكهم‬‫الداخلي. ويف �أحد احلوادث، �شهد اجلي�ش الإ�رسائيلي �إقالة لقائد فرقة،‬‫وجتميدا ً لعمل نائب قائد فرقة �أخرى، ب�سبب ا�ستخدام زوجتي ال�ضابطني‬ ‫الكبريين �سيارتيهما الع�سكريتني012.‬ ‫5. التهرب من اخلدمة الع�سكرية واالنتحار:‬ ‫�أ. التهرب من اخلدمة الع�سكرية:‬‫يعد التهرب من اخلدمة ب�سبب احلالة النف�سية ظاهرة تت�سع �سنوياً،‬ ‫ُ ّ‬‫فقد بلغت الن�سبة الهاربني من اخلدمة يف �سنة 5002 واحد من كل ثمانية‬‫�شبان �إ�رسائيليني ال يلتحقون باجلي�ش، ب�سبب ح�صولهم على تقارير‬‫طبية ت�ؤكد معاناتهم من م�شاكل و�أمرا�ض نف�سية. وت�شري الإح�صاءات يف‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫76‬
  • 67. ‫تقرير معلومات‬‫اجلي�ش �إىل ارتفاع هذه الن�سبة �إىل 03% مقارنة مع �سنة 2002112، وبلغت‬‫52% يف �سنة 7002، مبعنى �أن واحدا ً من كل �أربعة يتهربون من اخلدمة‬ ‫الع�سكرية.‬ ‫وبلغ عدد الفارين من اخلدمة الع�سكرية 882,1 فردا ً يف �سنة 4002،‬ ‫و834,1 يف �سنة 5002، و683,1 يف �سنة 6002، و378,1 يف �سنة 7002212.‬ ‫و�أفادت جريدة يديعوت �أحرونوت يف 01/5/2102، �أن املعطيات الر�سمية يف‬‫جي�ش االحتالل تفيد ب�أن عدد الفارين من اخلدمة الع�سكرية بلغ 008,1 فردا ً‬ ‫يف �سنة 0102، و007,2 يف �سنة 2102، بالإ�ضافة �إىل 008,1 فردا ً يتهربون من‬ ‫�أداء اخلدمة الع�سكرية. وبح�سب املعطيات التي ين�رشها املوقع ف�إن 007 فتاة‬ ‫و�شابة يهودية هربن من �صفوف اجلي�ش يف حني متكنت 008 فتاة �أخرى من‬ ‫التهرب من �أداء اخلدمة عرب تقدمي بالغات كاذبة عن كونهن متدينات312.‬ ‫جدول رقم (01): عدد الفارين من اخلدمة الع�سكرية الإ�رسائيلية‬ ‫العدد‬ ‫ال�سنة‬ ‫882,1‬ ‫4002‬ ‫834,1‬ ‫5002‬ ‫683,1‬ ‫6002‬ ‫378,1‬ ‫7002‬ ‫008,1‬ ‫0102‬ ‫007,2‬ ‫2102‬‫وقد �أدى ارتفاعها و�سهولة التعامل معها �إىل خالفات بني امل�س�ؤولني‬‫باجلي�ش. و�أمام هذا الو�ضع قررت قيادة اجلي�ش ت�شكيل جلنة خا�صة لو�ضع‬‫خطة لتقلي�ص ن�سبة املتهربني من اجلي�ش عموما ً والذين يقدمون تقارير طبية‬ ‫نف�سية ب�شكل خا�ص412.‬ ‫86‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 68. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫ويف 91/6/1102 قال اللواء �آيف زامري ‪� ،Afy Zamer‬إن �أقل من 05% من‬‫الإ�رسائيليني يف اخلدمة الع�سكرية من �سن 81 �إىل 54 هم فقط يف �صفوف‬ ‫ّ‬‫اجلاهزين لالنخراط يف املعارك، م�ضيفا ً �أن تركيبة احتياطي اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي تتغري نتيجة لعدد من العوامل الدميوغرافية، فاليهود املحافظون‬‫الذين ينتمون �إىل تيار احلريدمي �ست�شكل حوايل 03% من جنود ال�صف الأول‬‫�سنة 5102، و92% من املواطنني يف �سن اخلدمة الع�سكرية �ستكون من‬ ‫ّ‬‫فل�سطينيي 8491، و5% �سيكونون خارج البالد، و51% لن ينهوا اخلدمة‬‫الع�سكرية الكاملة. وخل�ص �إىل �أن 05-06% من الرجال الواجب �أدا�ؤهم‬‫للخدمة الع�سكرية �سيكونون �إما معفيني من اخلدمة �أو �سي�ؤدون خدمة غري‬ ‫كاملة يف اجلي�ش512.‬ ‫ب. االنتحار:‬‫كثريا ً ما يلج�أ �أفراد من اجلي�ش الإ�رسائيلي �إىل االنتحار هربا ً من اخلدمة‬‫الإلزامية وال�ضغط النف�سي ب�سبب التدريب واحلرب، فقد ك�شفت جريدة‬‫معاريف يف �سنة 3002 �أن �سبب الوفاة الأول يف اجلي�ش هو االنتحار، وذلك‬‫بعد �أن �أقدم 34 جنديا ً على االنتحار يف ال�سنة نف�سها. و�أفادت معطيات ر�سمية‬‫�صادرة عن اجلي�ش الإ�رسائيلي يف 62/21/2102 �أنه يف ال�سنوات الع�رش‬‫الأخرية �أقدم 732 جنديا ً على االنتحار، ما يعني �أن املعدل ال�سنوي ي�صل �إىل‬‫42 جندياً، و�أ�شارت املعطيات �إىل �أنه يف �سنة 5002 �أقدم على االنتحار‬‫63 جندياً، ويف �سنة 9002 انتحر 12 جندياً، و72 جنديا ً يف �سنة 0102،‬‫و12 جنديا ً يف �سنة 1102. و�أ�شارت التقارير �إىل �أنه للمقارنة فقد كان معدل‬ ‫االنتحار يف ال�سنوات 0991-0002 ي�صل �إىل �أربعني جنديا ً �سنويا ً612.‬‫ويف 92/1/3102، ك�شفت بيانات �صادرة من اجلي�ش الإ�رسائيلي �أن‬ ‫ّ‬‫االنتحار كان �سبب الوفاة الرئي�سي يف اجلي�ش يف �سنة 2102، حيث مت ت�سجيل‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫96‬
  • 69. ‫تقرير معلومات‬‫41 حالة انتحار. وبح�سب البيانات، ف�إن عدد حاالت االنتحار خالل الفرتة‬ ‫2002-2102 و�صلت �إىل 872 حالة712.‬ ‫6. التغريات يف البيئة املحيطة �سيا�سيا ً وع�سكرياً:‬‫انعك�ست التغريات ال�سيا�سية والع�سكرية يف البيئة املحيطة بالكيان‬‫الإ�رسائيلي على الو�ضع اجليو-ا�سرتاتيجي للكيان الإ�رسائيلي؛ فعلى‬ ‫ّ‬‫امل�ستوى ال�سيا�سي �أثرت التغريات ال�سيا�سية التي طالت بع�ض الأنظمة‬‫العربية جراء ثورات الربيع العربي، على اال�ستقرار الن�سبي الذي ات�سمت‬‫به العالقات بني بع�ض الدول العربية من جهة و“�إ�رسائيل” من جهة �أخرى،‬‫خ�صو�صا ً ما متتاز به العالقات امل�رصية - الإ�رسائيلية من خ�صو�صية نتيجة‬ ‫اللتزامات معاهدة كامب ديفيد.‬‫وعلى الرغم من �أن الأو�ضاع يف �سورية ما زالت غري حم�سومة جلهة‬‫النظام �أو املعار�ضة ال�سيا�سية، حتى كتابة هذا التقرير، �إال �أن �صدى ت�أثرياتها‬‫و�صل �إىل �صانعي القرار يف تل �أبيب؛ حيث بد�أت القيادة الإ�رسائيلية ال�سيا�سية‬‫والع�سكرية تتجهز وتتح�سب لأي انعكا�سات على الو�ضع امل�ستقر يف مرتفعات‬‫اجلوالن، ورمبا على اجلبهة ال�شمالية ال�سورية اللبنانية، وبالتايل �أخذت تتكلم‬‫عن اخليارات وال�سيناريوهات املو�ضوعة على الطاولة من �أجل التعامل مع‬‫التطورات ال�سيا�سية والع�سكرية يف �سورية؛ خ�صو�صا ً يف ما يتعلق باملخزون‬‫اال�سرتاتيجي للأ�سلحة البيولوجية ومنظومة ال�صواريخ املتو�سطة والبعيدة‬‫املدى، �آخذة باالعتبار الت�أثري الكبري النتقال بع�ض هذا املخزون �إىل حزب اهلل‬‫يف لبنان، والذي قد يكون كا�رسا ً لنظرية الردع املائلة ن�سبيا ً ل�صالح اجلي�ش‬ ‫الإ�رسائيلي.‬‫�أما على امل�ستوى الع�سكري، فقد �أدى التطور املت�صاعد على املنظومة‬‫الع�سكرية لدى حزب اهلل يف لبنان، ولدى ف�صائل املقاومة الفل�سطينية يف قطاع‬ ‫07‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 70. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫غزة، خا�صة حركة حما�س، �إىل �إحداث تغريات جوهرية على اال�ستعدادات‬‫والتكتيكات الع�سكرية املو�ضوعة من قبل اجلي�ش وفقا ً لطبيعة املواجهات‬‫الع�سكرية امل�ستقبلية مع حزب اهلل والف�صائل الفل�سطينية؛ فالرت�سانة‬‫الع�سكرية لدى حزب اهلل والف�صائل الفل�سطينية تطورت نوعا ً وكما ً يف‬‫ال�سنوات الأخرية، وكذلك الت�شكيالت الع�سكرية املقاتلة وتكتيكات احلرب‬ ‫هي �أي�ضا ً �آخذة بالتطور والتح�سن.‬ ‫ُ ّ‬‫ففي التقدير اال�ستخباراتي ال�سنوي الذي تعده �شعبة اال�ستخبارات‬‫الع�سكرية الإ�رسائيلية، والذي عر�ضه رئي�س ال�شعبة اجلرنال �أفيف كوخايف‬‫�أمام هيئة الأركان العامة للجي�ش الإ�رسائيلي يف 72/8/2102، حذر من �أن‬‫التغيريات يف ال�رشق الأو�سط قد تقود �إىل احلرب، م�شريا ً �إىل �أن “ال�رشق‬ ‫الأو�سط �أ�صبح �أقل ا�ستقرارا ً و�أكرث �إ�سالمية”812.‬‫�أما رئي�س احلكومة الإ�رسائيلية، بنيامني نتنياهو فقد قال يف 52/7/2102،‬‫�إن التغيريات اجلارية يف املنطقة تلزم تغيريات يف مبنى القوة وميزانيات الأمن‬ ‫الإ�رسائيلية، و�أ�ضاف:‬ ‫ّ‬ ‫�إننا نرى التغيريات اجلارية يف منطقتنا، ونعرف �أنه يتم تغري‬ ‫ّ‬ ‫�أنظمة، كما نعرف ب�أن كميات كبرية من الأ�سلحة تتنقل يف املنطقة،‬ ‫هذا ال�سالح موجود ب�أيدي طرف معني، لكن ال ميكن لأحد �أن‬ ‫يعرف من �سي�سيطر على هذه الأ�سلحة م�ستقبالً، �إننا ندرك �أن هذه‬ ‫التغيريات تلزم تغيريات يف مبنى القوة الإ�رسائيلية، ومن املحتمل �أن‬ ‫جتري تغيريات �أي�ضا ً يف ميزانية الأمن الإ�رسائيلية912.‬ ‫وقال وزير الأمن الإ�رسائيلي، �إيهود باراك:‬ ‫�إن �إ�رسائيل قد ت�ضطر �إىل اتخاذ قرارات حا�سمة وم�صريية‬ ‫تتعلق بالأمن القومي وب�ضمان �أمنها امل�ستقبلي... �أدرك جيدا ً‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫17‬
  • 71. ‫تقرير معلومات‬ ‫و�أعرف حقا ً ال�صعوبات والأخطار املتعلقة مبنع و�صول �إيران لبناء‬ ‫ّ‬ ‫الأ�سلحة الذرية، ولكن من الوا�ضح يل دون �أدنى �شك �أن التعامل‬ ‫مع هذا اخلطر (�إيران ذرية) �سيكون �أكرث تعقيدا ً و�أكرث خطراً. �إن‬ ‫�أحداث الربيع العربي، الذي حتول تدريجيا ً �إىل �صيف �إ�سالمي،‬ ‫تدل على �أنه عند �ساعة احلقيقة فلي�س مبقدورنا �سوى االعتماد على‬ ‫�أنف�سنا022.‬ ‫وقال اجلرنال املتقاعد، يو�آف جالنت، قائد املنطقة اجلنوبية ال�سابق يف‬ ‫اجلي�ش الإ�رسائيلي: يف ال�سنوات القريبة القادمة �سيطر�أ ارتفاع حاد يف قوة‬ ‫ّ‬ ‫احلركات الإ�سالمية يف الدول املحيطة بـ“�إ�رسائيل”، م�شددا ً على �أن هذا التغيري‬ ‫ّ‬ ‫ال يب�رش باخلري للدولة العربية، بل بالعك�س هو نذير خطر و�ش�ؤم، وحذر من‬ ‫ُ‬‫�أن هناك �إمكانية واردة جدا ً وهي قيام م�رص يف حال �شن “�إ�رسائيل” حربا ً‬ ‫ّ‬ ‫على قطاع غزة، ب�إدخال قوات كبرية من اجلي�ش مع العتاد الع�سكري الثقيل،‬ ‫واالدعاء ب�أن هذه اخلطوة جاءت من �أجل حماية ال�شعب العربي الفل�سطيني،‬ ‫مطالبا ً “�إ�رسائيل” باال�ستعداد حلدوث �سيناريو من هذا القبيل122.‬‫وعد رئي�س مقر �سالح اجلو الإ�رسائيلي، حجاي توبولن�سكي ‪Hagi‬‬ ‫ّ‬‫‪ Topolansky‬الثورات العربية وتطور �صواريخ املقاومة وتغري �شكل‬‫احلروب واملالحقات القانونية الدولية التي تلحق ال�رضر ب�سمعة “�إ�رسائيل”،‬‫حتديات حقيقية تواجه الكيان، و�أ�ضاف �أن “التهديد الع�سكري الذي‬‫يواجهه الكيان �آخذ باالزدياد من ناحية اجلبهات والقدرات، واالحتمال �أن‬‫نقوم بالعمل يف �أكرث من جبهة �آخذ باالزدياد، و�شكل احلرب �آخذ بالتغري”.‬‫وتابع قائالً: “عدونا انتقل من مرحلة احلرب بوا�سطة املناورات �إىل احلرب‬‫من خالل النار، وهذا �أمر يف غاية الأهمية، من �ش�أنه �أن يغري �شكل احلرب،‬‫والتهديد ال يكمن باحتاللهم الدولة، بل ب�سقوط مئات و�آالف ال�صواريخ‬ ‫على الدولة”222.‬ ‫27‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 72. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫وو�صف رئي�س جهاز ال�شاباك يورام كوهني ‪ Yoram Cohen‬الفرتة‬‫احلالية التي يعي�شها ال�رشق الأو�سط بـ“عدم اليقني ب�شيء، مع بروز‬‫�أمناط جديدة للإرهاب” م�ضيفا ً �أنها “فرتة من الربكان املتفجر”. و�أ�شار‬ ‫�إىل �أن:‬ ‫املنظمات الإرهابية باتت تطور قدرات �صاروخية ت�ضاهي‬ ‫قدرات دول يف هذا املجال، ولدى حما�س واجلهاد الإ�سالمي‬ ‫وحزب اهلل تر�سانة هائلة من ال�صواريخ بحجم تر�سانة دول...‬ ‫لدى حما�س نحو 8 �آالف �صاروخ يراوح مداها بني 3 و04 كم، وثمة‬ ‫�إ�شاعات عن وجود بع�ض ال�صواريخ ذات مدى �أبعد... �إن ليبيا‬ ‫غدت، من ناحية تهريب الأ�سلحة بابا ً جديدا ً جلهنم، ويف غزة تتطور‬ ‫�صناعات �أمنية حقيقية، مبا يف ذلك �إنتاج قذائف �صاروخية قادرة‬ ‫على بلوغ منطقة تل �أبيب322.‬‫ويف خطاب �ألقاه رئي�س �أركان اجلي�ش الإ�رسائيلي، ال�سابق جابي‬‫�أ�شكنازي، يف م�ؤمتر جريوزاليم بو�ست املنعقد مبدينة نيويورك الأمريكية‬ ‫َ‬‫يف 92/4/2102، قال �إن �شكل احلرب قد اختلف ومل تعد كتيبة حتارب كتيبة‬‫�أخرى بل �أ�صبح العدو يختبئ وراء املدنيني، وتطرق �أ�شكنازي للتهديدات‬‫التي تواجه “�إ�رسائيل” قائالً: “مع احرتامي حلزب اهلل وحركة حما�س‬‫ال ميكنهم احتالل النقب واجلليل”. وو�صف ما يجري يف الدول العربية‬‫بالعا�صفة الإ�سالمية، ولي�س ربيعا ً عربياً، م�شريا ً �إىل �أن دولته مل تنجح يف‬ ‫توقع هذه العا�صفة422.‬ ‫ِ‬‫ومل تخف القيادة الع�سكرية الإ�رسائيلية من قلقها من تكتيكات و�أ�ساليب‬‫ف�صائل املقاومة الفل�سطينية يف قطاع غزة وحزب اهلل يف جنوب لبنان، حيث‬‫قدم قائد ع�صبة اجلليل يف اجلي�ش الإ�رسائيلي، العميد هرت�سي هليفي‬ ‫‪ ،Hertzi Halevy‬تف�سريا ً للتهديدات ب�أ�رضار خطرية يف احلرب فقال:‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫37‬
  • 73. ‫تقرير معلومات‬ ‫�إن حزب اهلل يف لبنان مثل حما�س يف غزة ي�ضع قواعده وخمابئه‬ ‫يف عمارات �سكنية و�سي�ضطر اجلي�ش الإ�رسائيلي �إىل تدمريها على‬ ‫من فيها، يف احلرب القادمة �سيكون تبادل �إطالق نريان ثقيلة من‬ ‫الطرفني، و�سي�ضطر اجلي�ش �إىل الدخول بقوة �إىل القرى اللبنانية‬ ‫موقعا ً دمارا ً �شديداً، و�إن �أ�رضارا ً �شديدة �ستح�صل للبنان �أكرث مما‬ ‫ح�صل يف احلرب الأخرية (6002)، �سيمنح اجلي�ش اللبناين الفر�صة‬ ‫كي ال يكون عدواً، ولكنه �سيتلقى الرد الهجومي �إذا حارب �ضدنا،‬ ‫ّ‬ ‫و�سيكون الهجوم عليه �أ�سهل من الهجوم على حزب اهلل .‬ ‫522‬‫حاولت الدولة العربية ا�ستخال�ص درو�س احلرب الإ�رسائيلية على لبنان‬‫يف �صيف 6002، ونتيجة لذلك و�ضعت القيادة الإ�رسائيلية خطة تيفن 2102‬‫�أو 2102 ‪ Tefen‬وهي خطة تتعلق بالقوات الربية وت�شكيالت االحتياط،‬ ‫وتعر�ض اخلطة:‬‫اجتاهات مركزية لل�سنوات الع�رش املقبلة يف ميادين تعاظم قوة �أذرع اجلي�ش‬‫وت�شكيالت القوات وحت�سني القدرات يف مناحي التدريبات واحتياطيات‬‫الذخرية و�رشاء الأ�سلحة والو�سائل القتالية والت�سلح، �سواء ب�ش�أن مواجهة‬‫حمتملة يف الدائرة القريبة �أو ب�ش�أن ر�ؤية متقدمة على �أعتاب احتماالت مواجهة‬ ‫يف الدائرة الثانية �أو الدائرة الثالثة، �إذا ما اقت�ضى الأمر.‬‫و�إنّ هذه االجتاهات هي حم�صلة ال�سيناريوهات الإ�رسائيلية املتوقع‬‫حدوثها يف تلك الأعوام ب�ش�أن التحديات املقبلة، والتي �رسعان ما يتبني �أنها‬‫جمموعة من املخاطر التي ترى امل�ؤ�س�سة الع�سكرية �أنها ترتب�ص بـ“�إ�رسائيل”‬ ‫يف امل�ستقبل القريب والبعيد.‬‫ووفقا ً ملا ن�رش عن مداوالت ور�شة هيئة الأركان العامة الإ�رسائيلية، التي‬ ‫ُ‬‫عقدت يف جمرى الإعداد لهذه اخلطة، ف�إن التحديات املقبلة يف نظر امل�ؤ�س�سة‬ ‫الع�سكرية الإ�رسائيلية هي622:‬ ‫47‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 74. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬‫• �إحباط خطر حتول دولة �إ�سالمية معادية لي�ست حماذية لـ“�إ�رسائيل”‬ ‫ّ‬‫�إىل قوة نووية مهددة (خ�صو�صا ً �إيران، و�أي�ضا ً باك�ستان �إذا ما وقعت‬ ‫ّ‬ ‫يف قب�ضة الإ�سالم املتطرف).‬ ‫ّ‬‫• اندالع حرب مع �سورية، التي تعاظمت قوتها يف ال�سنوات القليلة الفائتة‬‫ ‬ ‫مبوجب تقديرات اال�ستخبارات يف “�إ�رسائيل”.‬‫• انفجار جولة حربية �أخرى مع حزب اهلل، الذي ت�شري �آخر التقوميات‬ ‫ ‬‫الإ�رسائيلية اال�ستخباراتية �إىل �أنه ميلك يف جنوب لبنان وحده �آالف‬‫ال�صواريخ ذات مدى يرتاوح ما بني 04 كم �إىل 011 كم، كما توجد‬‫جنوبي نهر الليطاين املئات من القاذفات وال�صواريخ امل�ضادة‬‫للدبابات، واملئات من ال�صواريخ امل�ضادة للطائرات، والع�رشات من‬ ‫املدافع امل�ضادة للطائرات وكمية كبرية من العبوات النا�سفة.‬ ‫• وقوع مواجهة مع الفل�سطينيني.‬ ‫ ‬ ‫• جمود العالقات مع م�رص ما بعد ح�سني مبارك.‬ ‫ ‬ ‫ّ‬‫وهناك احتمال ب�أن تتحقق ال�سيناريوهات ال�سالفة جمتمعة، �أو كل على‬ ‫حدة.‬ ‫َّ‬‫ثمة تركيز يف خطة تيفن 2102 على العن�رص الب�رشي، وي�أتي ذلك يف �أعقاب‬‫اجلدل احلامي الوطي�س الذي �أ�شعلته احلرب الأخرية حول طابع اجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي وتركيبته و“ظاهرة التهرب من اخلدمة الع�سكرية” ونطاقها‬ ‫ّ‬ ‫ودوافعها احلقيقية.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫57‬
  • 75. ‫تقرير معلومات‬ ‫اخلامتة‬‫�إذا ا�ستعر�ضنا مقولة “يف �إ�رسائيل يوجد دولة جلي�ش وال يوجد جي�ش‬‫لدولة”، وجدنا �أن هذه العبارة تعك�س طبيعة الكيان الإ�رسائيلي، وبالتايل‬‫طبيعة اجلي�ش الإ�رسائيلي، الذي ت�أ�س�س فور الإعالن الر�سمي عن قيام الكيان‬ ‫الإ�رسائيلي يف �سنة 8491، ومن خلفه املجتمع الإ�رسائيلي �إن �صح التعبري.‬ ‫ّ‬ ‫ّ‬‫مما ال �شك فيه �أن قيام الدول العربية جراء عمل ا�ستحاليل ع�سكري ال‬‫ي�ستند �إىل حقوق تاريخية �أو م�سار تاريخي، قد انعك�س على طبيعة الكيان،‬‫وبالتايل على طبيعة وهيكلية و�أهداف وتركيبة اجلي�ش الإ�رسائيلي. فاجلي�ش‬‫الإ�رسائيلي الذي د�أب على ت�صنيف �أغلب اجليو�ش العربية على �أنها “جيو�ش‬‫معادية”؛ مما حتم عليه �أن يبحث دائما ً عن م�صادر دعم خارجية، تكون كفيلة‬ ‫جلعله الأقوى من حيث الت�سلح والكفاءة القتالية بني جيو�ش املنطقة.‬‫ويف هذا ال�سياق، نرى مراحل تطور الهيكلية الع�سكرية، وكذلك مراحل‬‫تطور الت�صنيع الع�سكري التي بنيت على �أ�سا�س “الو�صول �إىل مرحلة‬‫االكتفاء الذاتي”، وكذلك نرى �سل�سلة العالقات الع�سكرية اخلارجية التي‬‫ن�سجها وين�سجها الكيان الإ�رسائيلي مع الدول خا�صة املتقدمة منها، والتي‬ ‫ت�أتي يف �إطار �ضمان ا�ستمرارية التفوق الع�سكري.‬‫لقد وجد اجلي�ش الإ�رسائيلي نف�سه يف مواجهة عدة حتديات، منها ما هو‬‫داخلي بنيوي ومو�ضوعي، ومنها ما هو خارجي ظريف وتكتيكي. فعلى‬‫ال�صعيد الداخلي، يعاين اجلي�ش الإ�رسائيلي من م�شكلة بنيوية وهي م�شكلة‬‫االنخراط الدائم لقوات االحتياط يف معركة طويلة الأمد، كما يعاين اجلي�ش‬‫من م�شكلة �إعفاء املتدينني من اخلدمة الع�سكرية، والتي يزداد انعكا�سها على‬‫احلياة ال�سيا�سية االجتماعية للكيان، بالإ�ضافة �إىل ارتفاع ن�سبة الفارين من‬ ‫67‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 76. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫اخلدمة الع�سكرية الإلزامية، وكذلك تو�سع دائرة الف�ساد الأخالقي واملايل‬ ‫داخل امل�ؤ�س�سة الع�سكرية. وعلى ال�صعيد اخلارجي، �شكل االن�سحاب‬‫الإ�رسائيلي من جنوب لبنان �سنة 0002، ومن قطاع غزة �سنة 5002، تراجعا ً‬ ‫جليا ً يف مفهوم العقيدة الع�سكرية الإ�رسائيلية، التي قامت على مبد�أ التو�سع يف‬ ‫ال�سيطرة على الأرا�ضي العربية والفل�سطينية من خالل االحتالل الع�سكري‬ ‫و�إقامة �أمر واقع جديد. كما يندرج االن�سحاب من لبنان وغزة يف �إطار تراجع‬ ‫قوة الردع الإ�رسائيلي نتيجة للتطور املت�صاعد على م�ستوى الت�سلح وعلى‬ ‫م�ستوى الأداء الع�سكري امليداين والتكتيكي لقوى املقاومة يف لبنان ويف‬ ‫قطاع غزة.‬‫�أ�صبح الكيان الإ�رسائيلي عموماً، واجلي�ش الإ�رسائيلي خ�صو�صاً، �أكرث‬‫ت�أثرا ً وحذرا ً جراء ثورات الربيع العربي، فاملوقف امل�رصي بعد انهيار نظام‬‫ح�سني مبارك �صار داعما ً لقوى املقاومة يف مفاو�ضاتها لإقرار اتفاق التهدئة‬‫بعد العدوان على غزة �سنة 2102؛ وباتت القيادة الع�سكرية تعي�ش حالة من‬‫التخوف والرتقب على جبهة اجلوالن جراء الأحداث الواقعة يف �سورية منذ‬ ‫�سنة 1102.‬‫على �ضوء ما تقدم، يبدو �أن اجلي�ش الإ�رسائيلي �سيظل يت�أثر بالظروف‬‫ال�سيا�سية الداخلية وطبيعة املجتمع الإ�رسائيلي، كما �أن التفوق الع�سكري يف‬‫�ضوء تنامي قوى املقاومة، ويف �ضوء حتوالت البيئة اال�سرتاتيجية املحيطة‬ ‫ّ‬‫بـ“�إ�رسائيل” �أ�صبح مو�ضع �شك. وهو ما يدخل امل�ؤ�س�سة الإ�رسائيلية يف‬ ‫ُ‬‫م�سارات غري م�ستقرة وغري وا�ضحة املعامل، قد يكون لها ت�أثري كبري على‬ ‫طبيعة وم�ستقبل الدولة العربية.‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫77‬
  • 77. ‫تقرير معلومات‬ ‫الهوام�ش‬ ‫ ‬ ‫1 ‪Haaretz newspaper, 6/9/2012, http://www.haaretz.com‬‬‫2 بنية القوة الع�سكرية الإ�رسائيلية وم�صادر متويلها (القاهرة: جمهورية م�رص العربية‬ ‫ ‬ ‫- وزارة الإعالم - الهيئة العامة لال�ستعالمات، 6891). وانظر �أي�ضاً:‬‫‪The Foundation of the IDF, site of Israel Defense Forces (IDF), http://www.idf.il/english‬‬‫3 عبد الوهاب امل�سريي، مو�سوعة اليهود واليهودية وال�صهيونية (القاهرة: دار ال�رشوق)،‬ ‫ ‬ ‫املجلد 7، �ص 041.‬‫4 �أحمد امل�سلماين، امل�ؤ�س�سة الع�سكرية يف �إ�رسائيل، درا�سات (21) (بريوت: مركز الدرا�سات‬ ‫ ‬ ‫اال�سرتاتيجية والبحوث والتوثيق، 1002)، �ص 41.‬ ‫5 امل�سلماين، مرجع �سابق، �ص 51.‬ ‫ ‬ ‫6 املرجع نف�سه، �ص 61.‬ ‫ ‬ ‫ امل�سريي، مرجع �سابق، �ص 441 .‬ ‫7‬ ‫8 املرجع نف�سه، �ص 541 .‬ ‫ ‬‫9 /‪The Institute for National Security Studies (INSS), 8/5/2012, http://www.inss.org.il‬‬ ‫ ‬‫‪upload/%28FILE%291336472780.pdf‬‬ ‫01 .‪Site of IDF‬‬ ‫ ‬‫11 ‪IDF Fields New C4 Equipment Optimized for urban Combat, Defense Update‬‬ ‫ ‬‫‪online magazine, 11/1/2006, http://defense-update.com; and I.D.F Urban Warfare‬‬‫.6002/1/7 ,‪Battalion – Yata, Defense Update online magazine‬‬ ‫21 موقع جي�ش الدفاع الإ�رسائيلي، 9/21/1102، انظر: ‪http://www.idf.il/894-ar/Dover.aspx‬‬ ‫ ‬‫31 حم�سن �صالح (حمرر)، التقرير اال�سرتاتيجي الفل�سطيني ل�سنة 5002 (بريوت: مركز‬ ‫ ‬ ‫الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات، 6002)، �ص 35-45.‬‫41 عدنان �أبو عامر، ثغرات يف جدار اجلي�ش الإ�رسائيلي (بريوت: مركز الزيتونة للدرا�سات‬ ‫ ‬ ‫واال�ست�شارات، 9002)، �ص 95، وانظر �أي�ضاً:‬‫,‪Netanel Lorch, The Israel Defense Forces, site of Israel Ministry of Foreign Affairs‬‬‫‪31/5/1997, http://www.mfa.gov.il/MFA‬‬ ‫51 امل�سلماين، مرجع �سابق، �ص 52.‬ ‫ ‬ ‫.‪Netanel Lorch, op. cit‬‬ ‫61 �أبو عامر، مرجع �سابق، �ص 95، وانظر �أي�ضا:ً‬ ‫ ‬ ‫ املرجع نف�سه، �ص 95.‬‫71‬ ‫81 امل�سلماين، مرجع �سابق، �ص 52.‬ ‫ ‬ ‫91 موقع وزارة اخلارجية الإ�رسائيلية، انظر: ‪http://www.altawasul.com/MFAAR‬‬ ‫ ‬ ‫87‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 78. 2012-2000 ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي‬ :ً‫02 �صحيفة الوفد، القاهرة، 21/5/5002؛ وانظر �أي�ضا‬ Yedioth Ahronoth newspaper, 10/5/2005, http://www.ynetnews.com/home/0,7340,L-3083,00.html 21 Yedioth Ahronoth, 13/2/2006. Avi Ben Bassat, Draft the Haredim, shorten military service, Haaretz, 11/7/2012. 22 :ً‫؛ وانظر �أي�ضا‬http://www.arabs48.com :‫32 موقع عرب 84، 4/7/2102، انظر‬ Yedioth Ahronoth, 4/7/2012.http://www.akka.ps/ar/?event=showdetail&seid=18227 :‫42 موقع عكا �أون الين، 4/2/3102، انظر‬ Site of IDF, 7/3/2011. 25 Women in the IDF, Site of The Library of Congress, Data as of December 1988, 26 http://memory.loc.gov/ammem/index.html 27 Site of IDF, 25/8/2010. Ibid; and Examples of Units and Positions of Women in the IDF, Women in the IDF, 28 Site of IDF, 7/3/2011. Site of IDF, 30/11/2011. 29 Haaretz, 28/11/2007; and Captain Merav Buchris, the first female Ammunition 30 Officer since the establishment of the IAF, site of Israeli Air Force (IAF), 27/2/2012,http://www.iaf.org.il/2381-en/IAF.aspx Site of IDF, 23/6/2011. 31 http://ara.reuters.com :‫ وكالة رويرتز للأنباء، 52/3/2102، انظر‬ 32 Haaretz, 18-19/11/2009. :ً‫33 �صحيفة عكاظ، جدة، 03/11/9002؛ وانظر �أي�ضا‬ .2010/2/5 ،‫43 �صحيفة ال�رشق الأو�سط، لندن‬ .2010/1/15 ،8 ‫53 �صحيفة ال�سفري، بريوت، ملحق فل�سطني، العدد‬ .‫63 املرجع نف�سه‬ .‫73 املرجع نف�سه‬ http://ar.ammannet.net/madmoun/?p=1044 :‫83 موقع امل�ضمون اجلديد، 91/5/1102، انظر‬ ‫93 “م�شكلة تعديل قانون اخلدمة الإلزامية يف اجلي�ش الإ�رسائيلي: الأبعاد االجتماعية واالقت�صادية‬ :‫وال�سيا�سية،” م�ؤ�س�سة الدرا�سات الفل�سطينية، انظر‬ http://palestine-studies.org/files/haredim1.pdf .‫04 املرجع نف�سه‬ .‫14 املرجع نف�سه‬ .8 ‫24 ال�سفري، ملحق فل�سطني، العدد‬ .2009/4/9 ،‫34 ال�سفري‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ 79
  • 79. ‫تقرير معلومات‬‫44 موقع مدى الكرمل املركز العربي للدرا�سات االجتماعية التطبيقيّة، ا�ستطالع ر�أي مبو�ضوع‬ ‫ ‬‫اخلدمة املدنية بني جمهور ال�شباب - الفئة العمرية 61-22 عاماً، انظر: .‪http://mada-research‬‬‫3102/‪Mada-al-Carmel-Civil-Service-Presentation.pdf/02/org/wp-content/uploads‬‬ ‫54 �صحيفة احلياة، لندن، 51/5/7002.‬‫ ‬ ‫64 ال�سفري، 7/4/8002.‬ ‫ ‬ ‫74 �صحيفة الد�ستور، عمان، 1/6/9002.‬ ‫ّ‬ ‫ ‬ ‫84 �صحيفة القد�س العربي، لندن، 42/5/0102‬ ‫ ‬ ‫94 ال�سفري، 02/6/1102.‬ ‫ ‬ ‫05 ال�رشق الأو�سط، 32/6/1102.‬ ‫ ‬ ‫15 ال�رشق الأو�سط، 22/01/2102.‬ ‫ ‬ ‫25 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫35 موقع اجلزيرة.نت، 01/6/1102، انظر: ‪http://www.aljazeera.net/portal‬‬‫ ‬ ‫45 �صحيفة الغد، عمان، 72/11/0102.‬ ‫ّ‬ ‫ ‬‫ حم�سن �صالح (حمرر)، التقرير اال�سرتاتيجي الفل�سطيني ل�سنة 9002 (بريوت: مركز‬ ‫55‬ ‫الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات، 0102)، �ص 101.‬‫65 ‪The New York Times newspaper, 20/6/2009, http://www.nytimes.com; and The Times‬‬ ‫ ‬‫.9002/6/12 ,‪newspaper‬‬‫75 جالل معو�ض، �صناعة القرار يف تركيا والعالقات العربية - الرتكية (بريوت: مركز درا�سات‬ ‫ ‬ ‫الوحدة العربية، 8991)، �ص 652-752.‬ ‫85 حم�سن �صالح (حمرر)، التقرير اال�سرتاتيجي الفل�سطيني ل�سنة 9002، �ص 991-002.‬ ‫ ‬ ‫95 �صحيفة الأهرام، القاهرة، 9/01/9002.‬‫ ‬ ‫06 موقع �سي �أن �أن بالعربية ‪ ،2009/10/11 ،CNN Arabic.com‬انظر: ‪http://arabic.cnn.com‬‬ ‫ ‬ ‫ وكالة رويرتز، 41/01/9002.‬ ‫16‬ ‫26 ال�رشق الأو�سط، 21/01/9002.‬ ‫ ‬ ‫36 �صحيفة الوقت، البحرين، 21/01/9002.‬ ‫ ‬ ‫46 ال�سفري، 31/11/9002.‬ ‫ ‬‫56 ‪Yaakov Katz, US, Israel conclude four-day Juniper Falcon exercise, The Jerusalem‬‬ ‫ ‬‫.0102/01/42 ,‪Post newspaper‬‬ ‫66 اجلزيرة.نت، 1/4/2102.‬ ‫ ‬ ‫76 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫86 اجلزيرة.نت، 01/6/1102.‬ ‫ ‬ ‫96 اجلزيرة.نت، 12/3/8002.‬ ‫ ‬ ‫07 الأهرام، 2/2/2102.‬ ‫ ‬ ‫ املرجع نف�سه.‬‫17‬ ‫27 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫08‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 80. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫37 .2102/5/8 ,‪INSS‬‬ ‫ ‬ ‫47 .‪Ibid‬‬ ‫ ‬ ‫57‬ ‫ .‪Ibid‬‬ ‫67 مركز الأ�رسى للدرا�سات، 32/4/1102، انظر: ‪http://www.alasra.ps‬‬ ‫ ‬ ‫77 موقع جريدة يديعوت �أحرونوت، 82/3/5002، انظر:‬ ‫ ‬ ‫043921=‪http://www.arabynet.com/article.asp?did‬‬ ‫87 عرب 84، 32/01/5002.‬ ‫ ‬ ‫97 �صحيفة احلياة اجلديدة، رام اهلل، 82/21/5002.‬‫ ‬ ‫08 �صحيفة البيان، دبي، 81/11/6002.‬‫ ‬ ‫ موقع فل�سطني �أون الين، 02/9/0102، انظر: ‪http://felesteen.ps‬‬‫18‬ ‫28 القد�س العربي، 62/1/1102.‬‫ ‬ ‫38 �صحيفة امل�رصيون، القاهرة، 72/7/1102‬ ‫ ‬ ‫48 القد�س العربي، 62/01/1102.‬ ‫ ‬ ‫ الأهرام، 2/2/2102.‬‫58‬ ‫68 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫78 .2102/5/8 ,‪INSS‬‬ ‫ ‬‫88 يديعوت �أحرونوت، 13/3/5002، انظر: 135921=‪http://www.arabynet.com/article.asp?did‬‬ ‫ ‬ ‫98 ال�سفري، 91/9/5002.‬ ‫ ‬ ‫09 عرب 84، 71/9/0102.‬ ‫ ‬ ‫19 عكاظ، 32/21/0102.‬ ‫ ‬ ‫29 وكالة قد�س بر�س �إنرتنا�شيونال، 12/9/1102.‬ ‫ ‬ ‫39 موقع االنتقاد، لبنان، التقرير املعلوماتي، العدد 0652، 31/6/2102.‬ ‫ ‬ ‫ الأهرام، 2/2/2102.‬ ‫49‬ ‫59 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫69 ال�سفري، 02/7/1102.‬ ‫ ‬ ‫79 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫89 البيان، 51/01/5002.‬ ‫ ‬ ‫الإخبارية، 32/3/8002، انظر: ‪http://www.maannews.net/arb/Default.aspx‬‬ ‫99 وكالة معا ً‬ ‫ ‬ ‫001 البيان، 4/8/2102.‬‫ ‬ ‫101 الأهرام، 2/2/2102.‬‫ ‬ ‫201 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫301 .2102/3/6 ,‪Site of IDF‬‬ ‫ ‬ ‫401 ال�سفري، 6/8/1102.‬ ‫ ‬ ‫501‬ ‫ .2102/3/6 ,‪Site of IDF‬‬ ‫601 .2102/3/6 ,‪Site of IDF‬‬ ‫ ‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫18‬
  • 81. ‫تقرير معلومات‬ .2011/8/6 ،‫701 ال�سفري‬ .‫801 املرجع نف�سه‬ .‫ املرجع نف�سه‬109 .‫011 املرجع نف�سه‬ .‫111 املرجع نف�سه‬ .‫ املرجع نف�سه‬112Israel Resource News Agency, 7/9/2006, http://www.israelbehindthenews.com/ 113 index.html .2010/6/24 ،‫411 �صحيفة ال�سبيل، عمان‬ ّ .2011/2/10 ،‫511 الغد‬ .2012/1/15 ،‫611 ال�رشق الأو�سط‬ .2012/5/2 ،48 ‫711 عرب‬ .2012/5/11 ،‫811 البيان‬ .2005/9/1 ،‫ ال�رشق الأو�سط‬ 119Jafee Centre for Strategic Studies (JSCC), vol. 8, no. 3, November 2005, 120 http://english.tau.ac.il Central Bureau of Statistics (CBS), http://www.cbs.gov.il/reader 121 .2007/1/8 ،‫221 ال�رشق الأو�سط، 2/1/7002؛ والقد�س العربي‬ Haaretz, 18/4/2011. ً:‫321 الغد، 91/4/0102؛ وانظر �أي�ضا‬ www.mena.org.eg :‫421 وكالة �أنباء ال�رشق الأو�سط، 32/3/1102، انظر‬ ً:‫؛ وانظر �أي�ضا‬http://www.safa.ps :‫521 وكالة ال�صحافة الفل�سطينية (�صفا)، 8/3/1102، انظر‬ The Wall Street Journal newspaper, 8/3/2011, http://europe.wsj.com/home-page .2011/2/23 ،‫ ال�رشق الأو�سط‬ 126 CBS, http://www1.cbs.gov.il/hodaot2012n/08_12_056t6.pdf 127 Globes newspaper, 25/3/2012, http://www.globes.co.il/serveen/globes/nodeview. 128 asp?fid=942 Haaretz, 21/12/2011. 129 The Jerusalem Post, 7/2/2011. 130 :ً‫131 ال�رشق الأو�سط، 92/6/2102؛ وانظر �أي�ضا‬ Site of The Times of Israel, 28/6/2012, http://www.timesofisrael.com CBS, 14/2/2013. :‫231 الغد، 51/2/3102؛ نقالً عن‬ Israel Ministry of Defense, Spokesperson Announcements, Israel’s Defence 133 Export Contracts, 9/1/2007, http://www.mod.gov.il/; and Globes, 25/3/2012; andCBS, http://www1.cbs.gov.il/hodaot2012n/08_12_056t6.pdf .‫مالحظة: �سعر �رصف ال�شيكل مقابل الدوالر ح�سب بنك “�إ�رسائيل” املركزي‬ 82 ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 82. 2012-2000 ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي‬ .2010/10/23‫431 ال�سفري، 21/1/2102 و‬ .2012/2/2 ،‫531 جميل عفيفي، ال�صناعات احلربية الإ�رسائيلية، الأهرام‬ .2010/7/10 ،‫631 القد�س العربي‬ .2011/6/17 ،‫731 الغد‬ .‫831 املرجع نف�سه‬ .2012/7/28 ،‫931 العالقات الع�سكرية الأمريكية الإ�رسائيلية، اجلزيرة.نت‬ Jeremy M. Sharp, U.S. Foreign Aid to Israel, Congressional Research Services 140 (CRS), Report for Congress, Federation of American Scientists (FAS), 12/3/2012,http://www.fas.org/index.htmlDavid Francis, “Economist tallies swelling cost of Israel to US,” site of The 141 Christian Science Monitor , 9/12/2002, http://www.csmonitor.comDoug Bandow, The Case for Ending Aid to Israel, site of The National Interest 142 journal, 5/6/2012, http://nationalinterest.orgJosh Ruebner, “U.S. Military Aid to Israel: Policy Implications and Options,” 143 US Campaign to End the Israeli Occupation, March 2012, http://aidtoisrael.org/section.php?id=379 Jeremy M. Sharp, U.S. Foreign Aid to Israel, 12/3/2012. 144 Josh Ruebner, “U.S. Military Aid to Israel: Policy Implications and Options.” 145 Richard F. Grimmett, Conventional Arms Transfers to Developing Nations, 2004-2011, 146 CRS, Report for Congress, 24/8/2012. Jeremy M. Sharp, U.S. Foreign Aid to Israel, 12/3/2012. 147 Ibid. 148 Otfried Nassauer & Christopher Steinmetz, “Armaments Cooperation Between 149 Germany and Israel,” site of Tlaxcala, September 2003, http://www.tlaxcala-int.org,translated by Berlin Information-center for Transatlantic Security (BITS),http://www.bits.de،1.716 ‫051 املعدل ال�سنوي ل�سعر �رصف املارك الأملاين مقابل الدوالر خالل الفرتة 0991-1002 هو‬ ‫واملعدل ال�سنوي ل�سعر �رصف املارك الأملاين مقابل الدوالر خالل الفرتة 5991-1002 هو‬ :‫287.1، انظر‬ UCSB Department of History, http://www.history.ucsb.edu Otfried Nassauer & Christopher Steinmetz, op. cit. 151 http://www.islammemo.cc :‫251 موقع مفكرة الإ�سالم، 01/1/9002، انظر‬ :‫351 �سعر �رصف اليورو مقابل الدوالر يف كانون الثاين/ يناير 0102، هو 33.1، انظر‬ http://www.xe.com ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ 83
  • 83. ‫تقرير معلومات‬‫451 �أمني حطيط، “العالقات واالتفاقات الع�سكرية والأمنية الأوروبية الإ�رسائيلية ومدى ت�أثريها‬ ‫ ‬‫على ال�سيا�سة اخلارجية الأوروبية،” ورقة عمل قدمت يف م�ؤمتر نظمه مركز الزيتونة‬‫للدرا�سات واال�ست�شارات حول “ال�سيا�سة اخلارجية الأوروبية جتاه الق�ضية الفل�سطينية”،‬ ‫4/11/0102، انظر: ‪www.alzaytouna.net/index.php‬‬ ‫551 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫651 ‪British Broadcasting Corporation (BBC), 24/7/2006, http://www.bbc.co.uk‬‬ ‫ ‬ ‫751 اجلزيرة.نت، 92/11/2102.‬ ‫ ‬ ‫851 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬‫951 �صحيفة القرن، جيبوتي، 21/2/9002، انظر: ‪http://www.alqarn.dj/12%20209/index.php‬‬ ‫ ‬ ‫061 مفكرة الإ�سالم، 01/1/9002.‬ ‫ ‬‫161 ح�سني حملي، ماذا تعني زيارة �أردوغان �إىل �إ�رسائيل؟ جريدة امل�ستقبل، بريوت، 03/4/5002.‬‫ ‬‫261 ‪2004 Report to Congress of U.S.-China Economic and Security Review‬‬ ‫ ‬‫‪Commission, One Hundred Eighth Congress-Second Session, Washington, June‬‬‫‪2004, http://www.uscc.gov‬‬ ‫361 حم�سن �صالح (حمرر)، التقرير اال�سرتاتيجي الفل�سطيني ل�سنة 5002، �ص 251.‬ ‫ ‬‫461 حممود �صربي، “�إ�رسائيل واحلليف الإ�سرتاتيجي اجلديد... ال�صني،” موقع �أخبار عاملية عن‬ ‫ ‬ ‫ترك�ستان ال�رشقية، انظر: 7401=‪http://www.turkistanweb.com/?p‬‬‫561 �صالح النعامي، التقنيات املتقدِّمة... ودورها يف العالقات ال�صينية الإ�رسائيلية، موقع التجديد‬ ‫ ‬ ‫العربي، 12/8/1102، انظر: ‪http://www.arabrenewal.info‬‬ ‫661 رويرتز، 41/8/1102.‬‫ ‬‫761 حم�سن �صالح (حمرر)، التقرير اال�سرتاتيجي الفل�سطيني ل�سنة 7002 (بريوت: مركز‬ ‫ ‬ ‫الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات، 8002)، �ص 372-472.‬ ‫861 �سامح عبا�س، العالقات الع�سكرية بني الهند و“�إ�رسائيل”، مفكرة الإ�سالم، 61/5/0102.‬ ‫ ‬ ‫961 اخلليج، 01/3/7002.‬‫ ‬ ‫071 ‪The Times of India newspaper, 9/2/2007, http://timesofindia.indiatimes.com‬‬ ‫ ‬ ‫171 احلياة، 22/01/7002.‬ ‫ ‬ ‫271 ‪The Hindu newspaper, New Delhi, 1/9/2007, http://www.thehindu.com‬‬ ‫ ‬ ‫371 �سامح عبا�س، العالقات الع�سكرية بني الهند و“�إ�رسائيل”.‬ ‫ ‬ ‫471 احلياة، 8/3/2102.‬ ‫ ‬‫571 خالد وليد حممود، �آفاق الأمن الإ�رسائيلي الواقع وامل�ستقبل (بريوت: مركز الزيتونة‬ ‫ ‬ ‫للدرا�سات واال�ست�شارات، 7002)، �ص 07.‬ ‫671 املرجع نف�سه، �ص 07.‬ ‫ ‬ ‫771 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫871 .2102/21/72 ,‪Yedioth Ahronoth‬‬ ‫ ‬ ‫48‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬
  • 84. ‫اجلي�ش الإ�سرائيلي 0002-2102‬ ‫971 �صحيفة الأيام، رام اهلل، 92/11/2102.‬ ‫ ‬ ‫081 الغد، 21/3/8002.‬ ‫ ‬ ‫181 هيئة الإذاعة الربيطانية (بي بي �سي)، 32/21/7002.‬ ‫ ‬ ‫281 الغد، 82/21/8002.‬ ‫ ‬ ‫381 القد�س العربي، 32/01/2102.‬ ‫ ‬ ‫481 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬‫581 ‪Eliot A. Cohen et. al, “Knives, Tanks, and Missiles”: Israel’s Security‬‬ ‫ ‬‫,8991 ‪Revolution, The Washington Institute for Near East Policy, January‬‬‫‪http://www.washingtoninstitute.org‬‬‫681 ,‪Site of Transparency International UK’s Defence and Security Programme‬‬ ‫ ‬‫‪29/1/2013, http://government.defenceindex.org‬‬ ‫781 .6002/8/71 ,‪The Jerusalem Post‬‬ ‫ ‬ ‫881 ال�رشق الأو�سط، 71/8/6002.‬ ‫ ‬ ‫981 احلياة، 61/8/6002.‬ ‫ ‬ ‫091 عكاظ، 61/1/6002.‬‫ ‬ ‫191 ال�سفري، 9/8/0102.‬ ‫ ‬ ‫291 احلياة، 82/8/0102.‬ ‫ ‬ ‫391 الأخبار، 91/8/0102.‬ ‫ ‬ ‫491 اخلليج، 32/8/0102.‬‫ ‬ ‫591 القد�س العربي، 92/1/1102.‬ ‫ ‬ ‫691 اخلليج، 3/2/1102.‬ ‫ ‬ ‫791 ال�رشق الأو�سط، 3/2/1102.‬ ‫ ‬ ‫891 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫991 ال�رشق الأو�سط، 41/2/1102.‬ ‫ ‬ ‫ �صحيفة القد�س، القد�س، 02/21/1102.‬ ‫002‬ ‫102 القد�س، 21/2/3102.‬ ‫ ‬ ‫202 الد�ستور، 03/6/0102.‬ ‫ ‬ ‫302 ال�رشق الأو�سط، 9/8/1102.‬ ‫ ‬ ‫402 �صحيفة ال�رشق، الدوحة، 02/8/0102.‬ ‫ ‬ ‫502 احلياة اجلديدة، 2/5/9002.‬‫ ‬ ‫602 الأيام، 32/3/9002.‬ ‫ ‬ ‫702 اجلزيرة.نت، 21/01/9002.‬‫ ‬ ‫802 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫902 الد�ستور، 9/4/0102؛ وانظر �أي�ضا ً: .0102/4/9 ,‪Haaretz‬‬‫ ‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬ ‫58‬
  • 85. ‫تقرير معلومات‬ ‫012 ال�سفري، 31/8/9002.‬ ‫ ‬ ‫112 احلياة، 91/01/5002.‬ ‫ ‬‫ عدنان �أبو عامر، ظاهرة التهرب من اخلدمة الع�سكرية يف �إ�رسائيل، مركز يافا للدرا�سات‬ ‫212‬ ‫والأبحاث، القاهرة، 03/4/0102، انظر:‬ ‫1311=‪http://yafacenter.com/TopicDetails.aspx?TopicID‬‬ ‫312 .2102/5/01 ,‪Yedioth Ahronoth‬‬ ‫ ‬ ‫412 احلياة، 91/01/5002.‬ ‫ ‬‫512 .‪Site of Middle East Monitor (MEMO), 21/6/2011, http://www.middleeastmonitor‬‬ ‫ ‬‫‪com/index.php‬‬ ‫612 موقع عرب 84، 62/21/2102.‬ ‫ ‬ ‫712 موقع اليوم ال�سابع، 92/1/3102، انظر: ‪http://www.youm7.com‬‬ ‫ ‬ ‫812 املرجع نف�سه.‬ ‫ ‬ ‫912 عرب 84، 62/7/2102.‬ ‫ ‬ ‫022 ‪Reuters news agency, 26/7/2012, http://www.reuters.com‬‬ ‫ ‬ ‫122 وكالة �سما الإخبارية، 12/6/2102، انظر: ‪http://www.samanews.com/index.php‬‬ ‫ ‬ ‫222 ال�سبيل، 82/5/2102.‬‫ ‬ ‫322 احلياة، 13/5/2102.‬‫ ‬ ‫422 وكالة �سما، 03/4/2102.‬ ‫ ‬ ‫522 ال�رشق الأو�سط، 72/7/2102.‬‫ ‬‫622 احلرب �أوالً ودائماً! اخلطة اخلما�سية للجي�ش الإ�رسائيلي “تيفن 2102”، ب�أقالم نخبة من �أبرز‬‫ ‬‫اخلرباء واملعلقني الع�سكريني الإ�رسائيليني، �سل�سلة �أوراق �إ�رسائيلية (24)، املركز الفل�سطيني‬ ‫للدرا�سات الإ�رسائيلية (مدار)، ت�رشين الثاين/ نوفمرب 7002، انظر:‬ ‫‪http://www.madarcenter.org‬‬ ‫68‬ ‫مركز الزيتونة للدرا�سات واال�ست�شارات‬