Arabic ccsvi treatment_and_results_at_ameds_centrum

317 views
278 views

Published on

Published in: Health & Medicine
0 Comments
0 Likes
Statistics
Notes
  • Be the first to comment

  • Be the first to like this

No Downloads
Views
Total views
317
On SlideShare
0
From Embeds
0
Number of Embeds
0
Actions
Shares
0
Downloads
3
Comments
0
Likes
0
Embeds 0
No embeds

No notes for slide

Arabic ccsvi treatment_and_results_at_ameds_centrum

  1. 1. Innovative Therapies Through Research And Technology CCSVI ‫تقرٌر عن عالج‬ Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum
  2. 2. ‫2‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫عن المرضى‬ ‫منذ عام 2020 و مركز ‪AMEDS‬‬ ‫تدل إحصائٌات مركز ‪ AMEDS‬على أنه‬ ‫ٌتناول تشخٌص وعالج‬ ‫تم تشخٌص أول مصاب بمرض التصلب العصبً‬ ‫مرض التصلب العصبً المتعدد (‪ )CCSVI‬بحرفٌة عالٌة.‬ ‫المتعدد لدٌهم منذ 00 عاما. و قد‬ ‫هذا العلم المتخصص فً دراست النظام الورٌدي،‬ ‫عانى معظم المرضى من تطور األعراض المصاحبه‬ ‫والذي فقط فً اآلونة األخٌرة تم وصفه من قبل البروفسور‬ ‫للمرض‬‫ب. زامبونً، بأنه ٌتشابه كثٌرا مع التصلب العصبً المتعدد‬ ‫(‪ )MS‬تدرٌجٌا.‬ ‫)‪(MS‬‬ ‫قبل المبادرة بالعالج، تم تقٌٌم المرضى على مٌزان ال-‬ ‫20 نقاط لقٌاس حالة العجز (‪ ،)EDSS‬وقد توضح أن‬ ‫وقد عالج مركزنا أكثر من 220 مصابا بمرض التصلب‬ ‫متوسط ما أحرز التقٌٌم هو 0.0 نقطة.‬ ‫العصبً المتعدد (‪ )MS‬حتى اآلن، من بولندا و من شتى‬ ‫أنحاء العالم (أغلب المرضى قد قدموا من‬ ‫كندا والدول االسكندنافٌة) و 38 ٪‬ ‫منهم من الرجال. متوسط عمر المرضى كان 46 عاما.‬ ‫أنواع ‪MS‬‬ ‫تصنيف حسب الجنس‬ ‫االنتكاسً‬ ‫المتراجع‬ ‫%42‬ ‫%73‬ ‫المتدهور‬ ‫%83‬ ‫الثنائً‬ ‫%93‬ ‫%26‬ ‫ذكور‬ ‫المتدهور‬ ‫اناث‬ ‫األولً‬ ‫تصنيف حسب السن‬ ‫001‬ ‫08‬ ‫06‬ ‫04‬ ‫اناث‬ ‫02‬ ‫ذكور‬ ‫0‬ ‫ذكور‬ ‫02-03 سنة‬ ‫03-04 سنة‬ ‫اناث‬ ‫04-05 سنة‬ ‫05-06 سنة‬ ‫>06 سنة‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬
  3. 3. ‫3‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫التشخٌص والعالج‬ ‫الموجات فوق الصوتٌة‬ ‫الطرٌقة األساسٌة المستخدمة فً تشخٌص المرضى الذٌن ٌعانون من مرض التصلب العصبً المتعدد (‪ )CCSVI‬هو‬‫الموجات فوق الصوتٌة دوبلر هً الطرٌقة األكثر أمانا ً للتشخٌص وال تؤثر على األوعٌة الدموٌة. المعدات التً نستخدمها‬ ‫فً مركز ‪ AMEDS‬هً ‪ MyLabVinco‬من الشركة اإلٌطالٌة ‪ Esaote‬باستخدام تكنولوجٌا ثالثٌة األبعاد لتحدٌد‬ ‫شدة الدورة الدموٌة للقصور الورٌدي‬ ‫.‬ ‫وٌتم تقٌٌم الحالة من خالل النقاط التالٌة :‬ ‫نسبة إختالف الحاالت إعتماداً على األشعة فوق الصوتٌة‬ ‫- وجود ضٌق فً األوردة‬ ‫دوبلر‬ ‫%07‬ ‫- اضطرابات الدورة الدموٌة وإرتجاع تدفق‬ ‫%06‬ ‫الدم.‬ ‫%05‬ ‫%26‬‫- إختالف فً مستوى تدفق الدم حول الرأس عند‬ ‫%04‬ ‫تغٌر وضعٌة الجسد.‬ ‫%03‬ ‫%33‬ ‫%02‬ ‫%82‬ ‫- وجود خلل فً الصمامات .‬ ‫%01‬ ‫الرسم البٌانً اعاله ٌوضح مدى انتشار الحاالت‬ ‫%0‬ ‫التً تم اكتشافها فً المرضى الذٌن خضعوا‬ ‫ضٌق فً األوردة‬ ‫إرتجاع تدفق الدم‬ ‫خلل فً الصمامات‬ ‫للفحص.‬ ‫الرسم البٌانً اعاله ٌوضح مدى انتشار الحاالت التً تم اكتشافها فً المرضى الذٌن خضعوا للفحص‬ ‫التصوٌر بالرنٌن المغناطٌسً (‪)MRI‬‬ ‫التصوٌر بالرنٌن المغناطٌسً للدماغ والرقبة لهما غرضٌن رئٌسٌٌن هما :‬‫- تقٌٌم نشاط الدماغ عبر تحدٌد أماكن وجود األنسجة المتضررة أو أي تغٌرات‬ ‫أو تشوهات طارئة.‬ ‫الورٌد الوداجً.‬ ‫- تقٌٌم التدفق الورٌدي، وتحدٌداً‬ ‫وٌشتمل التحلٌل على :تطابق التدفق الورٌدي وعرض الورٌد ومساحته،‬ ‫وتقٌم أي ضٌق حدث بسبب عٌب خلقً لألنسجة أو لالعضاء المجاورة.‬‫ٌتم إجراء فحص األوردة الدموٌة باستخدام تقنٌات حدٌثة مع استخدام عامل تباٌن (والذي ٌنتج عن إستخدامه وضوح شدٌد‬ ‫للصورة ).‬ ‫التصوٌربالرنٌن المغناطٌسً متعدد المراحل وتقنٌة ‪ ، T1-weighted 3D GRE‬والتً تضمن صور ذات جودة عالٌة.‬‫عامل التباٌن المستخدم له آثار جانبٌة خفٌفة (الصداع ، السخونة ، و نادرا جداً حساسٌة ). وقد تم تصنٌف عامل التباٌن‬ ‫اللذي تستخدمه من قبل الجمعٌة األوروبٌة للتصوٌر االشعاعً البولً التناسلً كواحد من آمن عوامل التباٌن المتوفرة‬ ‫عالمٌا ً . وعالوة على ذلك ، ٌحتوي عامل التباٌن على تركٌز عالً من المواد الممغنطة.‬ ‫أٌضا ٌحتوي على مواد تساعد المرٌض على اإلسترخاء وهدوء األعصاب -- وهذه الصفات تضمن المستوى األمثل‬ ‫لتعزٌز تصوٌر األوردة والذي بدوره ٌضٌف للتشخٌص أكثر دقة.‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬
  4. 4. ‫4‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫التشخٌص والعالج‬ ‫تصوٌر األوردة باألشعه‬ ‫الخطوة النهائٌة فً عملٌة التشخٌص هً تصوٌر األوردة، التً تعطً نتائج أكثر وضوحا ً فً‬ ‫تشخٌص التشوهات فً الجهاز الورٌدي. وتكون بإستخدام عامل تباٌن فً ٌحقن الورٌد عن طرٌق عملٌات القسطرة‬ ‫المدرجة إما فً الورٌد الفخذي، أو تحت الترقوة‬ ‫مما ٌسمح برؤٌا عالٌة الدقة للعٌوب الخلقٌة فً األوعٌة الدموٌة. هذا اإلجراء حساس جدا و‬ ‫.لذلك ٌمكن حدوث بعض األعراض الجانبٌة‬ ‫.تصوٌر األوردة هو إجراء ٌسبق جمع العملٌات الجراحٌة داخل األوعٌة الدموٌة‬ ‫وٌمتاز بالدقة العالٌة لفحص الجزء المطلوب فحصه، مما ٌسمح للطبٌب بالتشخٌص األمثل واألدق لجمٌع العٌوب . كما‬ ‫.ٌسهل أٌضا ً الكشف بستخدم أجهزة أشعة دوبلر الرنٌن المغناطسً‬ ‫فً الرسم أدناه توضٌح لضٌق تم الكشف عنه بواسطة جهاز دوبلر لألشعة فوق الصوتٌة وبتصوٌر األوردة باألشعة‬ ‫توضٌح لضٌق األوردة باستخدام‬ ‫توضٌح لضٌق األوردة باستخدام‬ ‫األشعة فوق الصوتٌة‬ ‫تصوٌر األوردة‬ ‫قسطرة ورٌدٌة‬ ‫قسطرة‬ ‫دعامات‬ ‫والمعروفة أٌضا بتوسٌع األوردة بالبالون‬ ‫وهً الطرٌقة األساسٌة لعالج مرضى ال- ‪CCSVI‬‬ ‫‪Left‬‬ ‫تطبٌقها على المرضى فً ‪ CCSVI‬وفً بعض الحاالت ٌتم‬ ‫‪internal‬‬ ‫104‬ ‫23‬ ‫‪jugular‬‬ ‫إدخال الدعامات للورٌد.‬ ‫‪vein‬‬ ‫ٌتم بذلك توسٌع ضٌق الورٌد باستخدام‬ ‫قسطرة خاصة ٌتم ادخالها عن طرٌق الورٌد‬ ‫‪Right‬‬ ‫(ٌتم إدخال القسطرة‬ ‫‪internal‬‬ ‫983‬ ‫51‬ ‫‪jugular‬‬ ‫فً منطقة الفخذ، فً الورٌد الفخذي).‬ ‫‪vein‬‬ ‫ثم ٌتم إدخال البالون فً الموقع الضٌق فً الورٌد وٌنفخ لتوسٌع‬ ‫الضٌق‬ ‫خطر حدوث مضاعفات ٌقدر ب- 8% فقط.‬ ‫‪Azygos‬‬ ‫73‬ ‫7‬ ‫‪vein‬‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬
  5. 5. ‫5‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫نتائج العالج - الحالة العصبٌة‬ ‫مقٌاس شدة اإلرهاق (‪)FSS‬‬ ‫6‬ ‫ثلثً المرضى الذٌن ٌعانون من مرض التصلب‬ ‫5,5‬‫المتعدد، ٌعانون من االرهاق الدائم والتعب وهً مشكلة‬ ‫5‬ ‫مالزمة لهم . مقٌاس ‪ٌ FSS‬ساعد فً تقٌٌم‬ ‫%53‬ ‫مستوٌات التعب. ٌتدرج من 0 إلى 7‬ ‫5,4‬ ‫. (0.0 درجات تدل على التعب الشدٌد).‬ ‫4‬ ‫وقد تحسنت حالة المرضى حٌث اخلتف المؤشر بنسبة‬ ‫08% وشعرو بتحسن هائل فً القوة والطاقة.‬ ‫5,3‬ ‫73,5‬ ‫3‬ ‫76,3‬ ‫5,2‬ ‫2‬ ‫قبل العملٌة‬ ‫بعد العملٌة‬ ‫مقٌاس شدة اإلرهاق :.1.3 ‪Chart‬‬ ‫مقٌاس تأثٌر مرض التصلب العصبً المتعدد‬ ‫92-‪MSIS‬‬‫مقٌاس معترف به وموثوق لقٌاس نوعٌة الحٌاة لدى المرضى المصابٌن بالتصلب المتعدد.حٌث ٌجٌب المرٌض على 20‬ ‫. سؤال 20 بشأن الحالة الفزٌائٌة والنشاطات الٌومٌة و سهولة الحركة وحوالً 2 اسئلة تتعلق بالحالة النفسٌة‬ ‫بعد احتساب نتٌجة اإلجابات ٌتم إعطاء نقاط من 2-220 إعتماداً على النتائج. حٌث كلما كان الرقم أكبر كانت الحالة‬ ‫أسوأ.‬ ‫لمقٌاس 92-‪MSIS‬‬ ‫اظهرت النتائج تحسن ملحوظ فً حالة المرضى بعد العالج وفقا ً‬ ‫كما هو موضح أدناه فً الرسم البٌانً‬‫26‬ ‫86‬‫06‬ ‫66‬‫85‬ ‫46‬‫65‬ ‫%31‬ ‫76‬‫45‬ ‫16‬ ‫%9‬ ‫26‬‫25‬ ‫06‬‫05‬ ‫35‬ ‫16‬‫84‬ ‫85‬ ‫92 -‪ MSIS‬العامل النفسً :.2.3 ‪Chart‬‬ ‫العامل الفٌزٌائً 92-‪Chart 3.3.: MSIS‬‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬
  6. 6. ‫6‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫نتائج العالج - تحسن الحٌاة الٌومٌة‬‫من أجل تقٌٌم تأثٌر هذا العالج على نوعٌة الحٌاة ومستوى التحسن فً جوانب مختلفة من حٌاة المرٌض ،تم إعداد استبٌان‬ ‫.للمرضى فً غضون 6-4 أشهر من العملٌة‬ ‫وكما ٌضهر فً الرسم البٌانً بعض األسئلة المجاب علٌها من قبل المرضى‬ ‫كيف تغيرت حاالت االجهاد اللتي كانت‬ ‫هل الحظت أي تغيير في حالتك الصحية بعد‬ ‫ترافقك‬ ‫إجراء العملية؟‬ ‫%08‬ ‫%001‬ ‫%78‬ ‫%46‬ ‫%06‬ ‫%08‬ ‫%04‬ ‫%13‬ ‫تحسنت بعد العملٌة‬ ‫%06‬ ‫نعم‬ ‫%02‬ ‫لم تتحسن‬ ‫%04‬ ‫%5‬ ‫ال‬ ‫أسوأ مما كانت‬ ‫%0‬ ‫%02‬ ‫%31‬ ‫تحسنت‬ ‫لم‬ ‫أسوأ مما‬ ‫بعد‬ ‫كانت تتحسن‬ ‫%0‬ ‫العملٌة‬ ‫نعم‬ ‫ال‬ ‫كيف تصف صحتك بشكل عام حاليا؟‬ ‫كيف تقيم قابليتك للقيام بالمهام اليومية ؟‬ ‫%55‬ ‫%06‬ ‫%06‬ ‫؟ تحسنت وال‬ ‫%63‬ ‫احتاج لمساعدة‬ ‫%44‬ ‫%04‬ ‫متاز‬ ‫األخرٌن‬ ‫%04‬ ‫%02‬ ‫%9‬ ‫%03‬ ‫كما هً فً السابق‬ ‫جٌد‬ ‫%71‬ ‫%0‬ ‫%02‬ ‫مقبول‬ ‫؟‬ ‫أسوأ ما كما هً‬ ‫%9‬ ‫كانت فً السابق تحسنت‬ ‫سًء‬ ‫أسوأ ما كانت علٌه‬ ‫وال احتاج‬ ‫علٌه‬ ‫%0‬ ‫لمساعدة‬ ‫متاز‬ ‫جٌد‬ ‫مقبول‬ ‫سًء‬ ‫األخرٌن‬ ‫ً‬ ‫كيف تصف حالتك الحركية األن مقارنة مع حالتك السابقة قبل العملية؟‬ ‫%04‬ ‫%63‬ ‫%23‬ ‫%42‬ ‫تحسنت بشكل كبٌر‬ ‫%02‬ ‫تحسنت‬ ‫لم تتغٌر‬ ‫%8‬ ‫ساءت‬ ‫%0‬ ‫تحسنت بشكل كبٌر‬ ‫تحسنت‬ ‫لم تتغٌر‬ ‫ساءت‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬
  7. 7. ‫7‬ ‫‪Innovative Therapies Through Research And Technology‬‬ ‫رأي مختص‬ ‫وجود ‪ ،CCSVI‬وعالقته بالتصلب المتعدد وأداء عملٌة القسطرة باستخدام البالون،‬ ‫سبب الكثٌر من الجدل بٌن أطباء األعصاب مابٌن رافض ومؤٌد . هذا اإلختالف‬ ‫فً األراء ماهو إال نتٌجة لعدم اإللمام الجٌد ب- ‪ .CCSVI‬كل من رفض هذه‬ ‫العملٌة من أطباء إعتمدوا على نظرٌة خطرورة اإللتهابات المناعٌة واستخدام‬ ‫الدعامات لتوسٌع األوردة واللتً ٌندر استخدمها. التقارٌر التً عرضت‬ ‫فً الندوتٌن الدولٌتٌن المكرستٌن لل ‪ CCSVI‬فً مدٌنة كاتوفٌتسا بولندا وبولوجنا‬ ‫إٌطالٌا فً مارس 0020 أكدت عالقة ال- ‪ CCSVI‬بالتصلب المتعدد.ونتٌجة‬ ‫إلعادة فتح القنوات (‪ )recanalization‬بعد عملٌة القسطرة تم التأكد من تحسن‬ ‫تدفق الدم المشبع باالكسجٌن.‬ ‫‪Prof. Jerzy Kotowicz‬‬ ‫أكد أٌضا ً التقرٌر تحسن وتغٌر المستوى الحٌاتً والنشاطات الٌومٌة للمرٌض وتحسن‬ ‫القدرة على التحكم بعضالت المثانة واضطرابات التوازن والتأثٌر اإلٌجابً على‬ ‫أستاذ د. جيرزي كوتوفيتش‬ ‫حاالت اإلرهاق المالزمة للمرضى وإستعادة كبٌرة لمستوى النظر واستعاده مستوى‬ ‫تركٌز أعلى وتحسن فً اإلحساس العام.‬‫أستار جٍرزي كىتىفٍتش محاضر فً‬‫قسم األعصاب فً األكادٌمٍح انطثٍح فً‬ ‫فً الوقت الحاضر، نتائج هذه العملٌة الٌوجد لها دراسات كافٌة سرٌرٌاً، فقد بدأت التجارب‬‫وارسى. وخالل سىىاخ طىٌهح مه‬ ‫فً منتصف 2020. نتائج هذه الدراسات ستكون جاهزة فً المستقبل القرٌب وستكون قادرة‬‫انعمم فً انىحذاخ انطثٍح انعسكرٌح‬‫شغم مىصة وائة مذٌر انخذماخ‬ ‫على اإلجابة على جمٌع التساؤالت وفعالٌه العملٌة بدقة. رغبة المرضى فً العالج مفهومة‬‫انطثٍح نقىاخ االمم انمتحذج انخاصح فً‬ ‫.ومقدرة، خصوصا عندما ٌبدأ المرض فً التطور وال ٌوجد أي حل أخر‬‫مصر. وكان أٌضا مذٌر إدارج‬‫انفٍسٍىنىجٍا انكهرتٍح تانمستشفى‬‫انمركسي فً وارسى ووائة مذٌر قسم‬ ‫بروفٌسور ٌجً كاتوفٌتش‬‫األمراض انعصثٍح. وقذ حصم عهى‬‫رتثح عقٍذ فً انسالح انطثً.‬ ‫:‪Contact‬‬ ‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪ms@ameds.pl‬‬ ‫43 04 437 22‬ ‫:‪Address‬‬ ‫‪AMEDS Centrum‬‬ ‫11 ‪ul. Daleka‬‬ ‫‪05-825 Grodzisk Mazowiecki‬‬ ‫‪Poland‬‬‫‪www.ameds.co‬‬ ‫‪Copyright ® All rights reserved 2011 AMEDS Centrum‬‬ ‫‪email: ms@ameds.co‬‬

×